إلــــيــــنــــا ~ طير الغربة ~

عذراً على التأخير حبايبي الآن أراجع البارت وأتأكد من خلوه من الأخطاء وبإذن الله أنزله أنتظروني ^ــ^







مايزرع داخل أنفسنا ينبت على ملامحنا...
لصراحتكم

إلــــيــــنــــا ~ طير الغربة ~

الفصل الحادي عشر:
إظطراب
الجزء الثاني:
إنقلاب!

قام وتمغط تذكر إللي صار أمس ولف شافها نايمه ناظر الساعه اللي بيده وجلس قام دخل الحمام آخذ شاور وخرج وهو لاف المنشفه حوالي خصره ابتسم وهو يحس بلفحة الهواء من المكيف على وجهه راح جهة الدولاب وفتحه خرج له بنطلون أسود وتيشيرت أسود وعليها خربشات من قدام لف عليها بعد مالبس مازالت نايمه ردد بخاطره: من أمس وهي نايمه كثران نومها حتى الفجر ماقامت وصلته
راح لها وهزه على الخفيف: فرح ...فرح
بس ماردت عليها
هزها بأقوى وهي بدت تهمهم وتلف: همممم
ناصر: قومي الساعه 8 قومي ولابيروح علينا موعد الزياره مثل أمس
جلست بتعب وهي تتثاوب: طيب
جلست على طرف السير بتعب أما هو استغرب تعبها مالقى تفسير له إلا عشانها حامل انصدم وهو يشوفها
توسعت عيونها حطت يدها على فمها وقامت بسرعه تركض للحمام
ركض ولحقها بخوف: وش فيك
صرخت فيه وهي واقفه عند المغسله : لاتجي
وقف بصدمه ورجع على ورى بخوف وبخاطره: هذا وش فيها
وقف وبلع ريقه وبخوف: طيب قولي وش فيك؟
ماردت عليه ومايسمع إلا صوت خرخرت المويه وصوت آنين
صار يمشي بشويش بس وقف يوم سمع صوت المويه وقفت وطلعت له وهي تمسح فمها بمناديل توسعت عيونها ثاني ورجعت داخل وهي تجري
ركض لها بس رجع وقف من صراخها: لاتجي ..... ( سكتت شوي وبصوت باكي ) .... تكفى لاتجي
ماتحمل يشوفها كذا وده يروح يشوف بس أحترم رغبتها وقرر يجلس على الكرسي لين تطلع


*******************************************


فتحت باب الغرفه ظلام يعني كذا ماقمتي
راحت عندها للسرير وسحبت الخدادية بيدها اليمين لأنو اليسار مازالت مكسوره ورمتها عليها وبصراخ: قومي ياكيس النوم
تأففت ولفت على الجهه الثانيه: أأأأف لمووو أنقلعي بنام
مرح: الساعه ثمانية وأنتي لسى نايمه ناسيه ماصليتي الفجر
جلست بصدمه: أحلفييي
تخصرت: ماألومك نايمه آخر الليل
وقفت وراحت للحمام بسرعه: لمى طلعي لي جلال الصلاه بلييز
راحت للدولاب: أوكِ خلصي بسرعه
طلعتها وضحكت وهي تحطها على التسريحه: هههه خبله
لفت بس ووقفت بصدمه وخوف وهي تشوف لين عند الباب ومتكتفه ومتكيه عليه وتبتسم حطت يدها على قلبها بخوف: بسم الله الرحمن الرحيم
رفعت حواجبها وزادت ابتسامتها: أوووه فجعتك سوري
نزلت يدها وتنهدت: آوووه
ابتسمت وناظرتها: لا بس فجأه كذا شفتك أنفجعت
ابتسمت بمكر: أهاااا فكرت ... ( سكتت شوي ودارت بنظرها) ولا خلاص شكلي فاهمه خطأ
فهمت مقصدها مرح : إذا....
قاطعها خروج لينا من الحمام
ابتسمت لين ورفعت يدها وحركت أصابعها ولفت: تشااااو ( وخرجت )
ناظرت ظهرها وهي تخرج ولفت على مرح وهي تمشي بجهة التسريحه تأخذ جلال الصلاه: وشفيها ذي وش تبغى
هزت كتوفها ومشت بتصريف: مدري .... انتظرك بالصاله


**********************************

خرج من غرفته وهي يمشي بسرعه
ترف: فهد وين رايح
مشى وهو ينزل من الدرج وهي تلحق: وين يعني للمستشفى
ترف: أنت متى تبدأ إجازتك
فهد: عشرين تسعه
ترف بصدمه: نعم نعم
دنق وهو يضبط حذيانه( وأنتو بكرامه): إيه أدري صدمه بس وش أسوي
ترف: اللهم لاشامته بس
وقف ولف عليها: وش بغيتي
ترف: متى بتتزوج
ناظرها بنص عين: لاتقولين موقفتني عشان بس ذا الشئ
ضحكت: ههههه لا بس خطر على بالي ذا السؤال
فهد: ماببالي الزواج الآن خلصي وش تبغين
ترف ضربته بخفيف من كتفه: أصحى عمرك 27 ومو ببالك ناوي لما تصك الثلاثين تتزوج
لف: قلت مو ببالي وأنا رايح
مسكت يده وسحبته: اسمعني وش بقول ماقلت إللي أبيه
سحب يده وتكتف وهو يناظرها: خلصي
ترف: وشسمه إيه مغاني وفارس بيحددو موعد الزواج
لف: مبروك وش تبغين أسوي
تخصرت: قول والله ولد ماتبغى تعرف
فتح الباب: بعدين اللحين مو بفاضي تأخرت على دوامي
كشرت بوجهه: روح روح بس مامنك فايده


**************************************


وقف أول ماشافها خرجت وجا عندها: وش فيك تبغين أوديك المستشفى
ابتسمت تسلك له عشان مايقلق: لا مايحتاج بس حسيت بغثيان
ناصر: طيب ارتاحي والعصر نروح
مشت لجهة الدولاب: لا كفايه أمس
فتحت الدولاب وخرجت لها بنطلون مريح وتيشيرت مريح وواسع وخرجت عبايتها ورجعت للحمام ( وأنتو كرامه) : معليه آخرتك بب....
مسكت راسها من الدوار اللي جاها وطاح كل شي بيدها
ركض لها وثبتها قبل لاتطيح: لازم أوديك المستشفى
تكت عليه بتعب: مايحتاج أكيد ممن الحمل
ثبتها زين ومسكها من خصرها وبدأ يمشيها أما هي نزلت راسها بخجل بس من الغثيان اللي تحس فيه والدوخه مالها خلق تتكلم: أرتاحي الآن وبعدين نروح عند أمك لو العصر يمدينا الآن أرتاحي
جلسها على السرير وهي على طول تمددت بتعب وغطت عيونها بيدها وجا بيغطيها باللحاف بس هي نزلت يدها وجلست على طول
رفع حاجب: وش كمان بعد
قامت: بقوم أصلي
جلسها: أجلسي راح أجيب لك جلال الصلاه والسجاده
جلست وثواني جاب لها وعطاها إباه: توضيتي
حركت راسها فوق وتحت: إيه
لبست الجلال وهو فرش لها السجاده وقفت بس أختل توازنها ثبتها على طول وجلسها: خلاص صلي وأنت جالسه
بعدته ووقفت: لا
جلسها وباإصرار: مافي ترى مو حرام تصلين وأنت جالسه إذا ماقدرت على الوقوف
ردت بتعب: عارفه بس
لف باإصرار: لاتبسبسيلي

*********************************

باس راس أمه وأبوه وجلس: صباح الخير
نهى وعبدالله: صباح النووور
نهى قامت: أصب لك حليب ولا شاهي
مد يده وقام: لا أنا أصب أنتي أجلسي
جلست وصب له شاهي: إلا يبه مالقوه وحده ثانية
عبدالله: لا
عادل ناظر أمه: طيب يمه أنتي روحي تأكدي منها هيا ولا لا
نهى: المسأله مو كذا المسأله محد من اللي تعرفه يقدر يقابلها لأنو بيأثر بشكل سلبي عليها
سكت الكل وبعد دقايق من الصمت
ناظر حوله عادل باإستغراب : الباقين وينهم
نهى: ناايمين عجزت وأنا أقومهم
شرب شوي من الشاهي : أهااا
عبدالله : ها وش قلت بالموضوع إللي كلمت عنه
شرق بالشاهي وبدأ يكح وانكت عليه شوي وعلى الطاولة: كح كح كح
قامت نهى وهي تطبطب على ظهرهه: بسم الله عليك وش صار
أخذ نفس وقام: الحمدلله شبعت
ناظرته: وين ماكليت شيء بس شربت شوي من الشاهي
لف: ماني مشتهي
ناظرت عبدالله: ليه كلمته
ناظرها بعصبيه: ولدك مدلع وشايف مافي وقت
نهى قامت: أف منك أي وقت وش تقول أنت باقي أربع شهور على المدراس في وقت لين يجي وقت البعثه
ضرب الطاوله: وتسجيل البيانات للبعثه كمان أربع شهور
قام : شبعت
أماهي زفرت بضيق وقامت تشوف عادل
طقت الباب ودخلت: عااادل
جلس: تفضلي يمه
دخلت وسكرت الباب جلست جمبه على السرير: ليه ماكملت فطورك ياولدي
ابتسم: شبعت يمه
ناظرته بنص عين: قول والله أنت ماأكلت حتى بعدين تقدر تقول لا إذا رافض ترى أبوك مستعجل عشان بيانتكم والملفات وكل شيء بخصوص البعثه
نزل راسه وبدأ يفكر وبخاطره: إذا وافقت معناته لازم أنهى مرح من حياتي .... بس أقدر أسأل فجر إذا تبي تكمل معي أولا ...... يمكن أتعلق فيها
هز راسه يمين ويسار وناظر أمه: لاجعت باكل وأوعدكم أفكر بالموضوع قريب خليني الآن أرتاح
وقفت: أوك بس لاتضغط على نفسك
ابتسم: أوك
خرجت ومن خرجت تكى على الجدار وهو يفكر: أوافق ولا ماأوافق


*************************************

فتح عيونه بإنزعاج من صوت جواله رد وعلى طول ابتسم من سمع صوتها: هلا بالصوت اللي يجيب العافيه
ابتسمت بخجل: صباح الخير ... قومتك من النوم
خق على خجلها: صباح النور والسرور .... تصدقين أحلا قومه بحياتي
سكتت شوي وقالت: كلمت أهلي وحددنا الموعد بس شوف يناسبك ولالا سته ذو القعده
ابتسم: يازين اللي يعرفون يختارو حلوووو مره الوقت ومناسب .... بس بقولك شيء اليوم بجيك قبل مايحظروني عنك
ضحكت: ههههه ليه
فارس: أسألي نفسك ليه قرب زواجنا وتحدد
بدأ يقلد صوت جده: عشان يلحقو يشتاقو لبعض
ضحكت بقوه وهو فها بضحكتها: هههههههههههههه حرام عليك ياوليك لو يسمعك
سكت فارس وهو مفهي بضحكتها
مغاني باإستغراب: فارس
فارس: .......................لارد
كررت وبخوف: ولد فارس
فارس فها: ها
ردت بخوف: وش فيك سكت
وهو مازل مفهي: ضعت بصوت ضحكتك
مغاني: سلام
رد بسرعه وهو يضحك: ههههههه لا يالخبله لاتقفلي ومايحق لي يعني
مغاني: بس لاتجلس تقول كذا عارف أستحي ومأعرف أرد
فارس: فديت اللي يستحون ياناس
مغاني: إلا حبيبي ماعندك دوام اليوم
نزل جواله وشاف الوقت شهق بصدمه وجلس: إلا يوووو باقي نص ساعه
ضحكت: ههههههه كويس دقيت عليك كنت حاسه
ابتسم: فديت اللي يحسون فيا ياناس إلا أقول وأنتي مو رايحه دوامك
مغاني: امممم دوامي يبدأ الساعه 10 مو الآن
ابتسم: يالله الله يوفقك آستأذنك أنا عاد
مغاني: إذن معاك


************************************


فتح أول درج من الكمودينه وخرج الدفتر وقلم معه فتح على آخر صفحه كتبت فيها وفتح اللي بعدها وبدأ يكتب
مشتاك الك واريد اسالك مشتاك لي يالغالي صعبه الظروف ريتك تشوف بس ما غبت عن بالي
ماناسي حبك لحظه يا قلبي انت ونبضه مهما تغيب انت الحبيب البيه بنيت امالي
اتنفسك والله اشهكك لا ماتمل انفاسي من الغرام ما اكدر انام ذابحني بيك إحساسي
وياك العمر يحلى العمر وبدونك أنا ايامي صعبه تمر مثل الجمر تحرك خيوط أحلامي
ماناسي لا تنساني عطشانه الك احضاني راجع اكيد تدري أيش اريد بحضنك تكسر اعظامي
وترك توقيعه
<< ملاحظه ماأحلل أي أحد يسمع الأغنية اللي كتبتها فوق أو أي أغنية كتبتها قبل أو بكتبها بالمستقبل اللهم قد بلغت اللهم فشهد >>
رجع تكى على الجدار وبدأ يغنيها بصوته وكان واضح الحزن العميق بصوته
شوي وجاله اتصال رد: هلا والله ... الحمدلله وأنت كيفك أخبار جامعتك...... هههه خلاص طيب ..... الآن احلف ..... طيب أوك أنتظرك ...... يلا سلام
قام ولبس له لبس عشان يطلع مع خالد


*************************************

قامت من النوم ولفت وجهها شافته نايم رجعت ناظرت السقف تتذكر جابلها فطور وأفطرت ورجعت بطنها قلبت عليها وضل معها لين نامت جلست تحس نفسها أفضل بس في تعب خفيف هزته يوم سمعت أذان العصر: ناصر ... ناصر
لف وهمهم: همممم نعم
فرح: قوم صلي العصر
جلس: إن شاء الله
ناظر الغرفه حوليه شافها تروح للدولاب وتخرج له ملابس
رد: طلعي لي اللي كنت لابسهم الصباح عشان نروح نزور أمك وبعدين نروح لجدي
فرح: إن شاء الله بس قوم إلحق على الصلاه وأنا بتسبح لأني مو طايقه نفسي مدري ليه وعشان انشط وبس تخلص إن شاء الله أكون جاهزه
قام وضحك: ههههه آخاف ماتطقيني بعدين
ضحكت وهي تحط الملابس على السرير: لا عاد أنت لاتستفزني


************************************************


في بيت الجد
مازن قام: شباب بروح أجيب القهوه من داخل
ضحك رامي: هههههههه ماأنصحك وربي غير يقومو عليك البنات
ابتسم: العكس صحيح حبيبي
دخل داخل وضل يمشي لين وصل المطبخ دخل مالقى أحد لف بيرجع حس بصوت أحد بيدخل ابتسم: الحمدلله أحد جا
بس انصدم من اللي قدامه ردد: دد...ديييالا
انصدمت وتوقف كل جزء من دمها
بصدمه وبخاطره: لامو ديالا بس فيها شبه منها أجل مين هيا
غطت وجهها بيدها من الخجل
أما هو لف على طول: آسف كنت أبغى القهوه ومالقيت أحد ياليت تقولي للخدم يجيبوها
حاولت تشجع نفسها وتكلمت بصوت يرتجف:إنننإنننشاء الله
على نفس وضعيته: ممكن طريق
لفت على طول وراحت أما هو لف وضحك على نفسه: هههههه وش سويت أنا قزيت البنت قز من عذرها تخاف كذا
بس تشبه ديالا كثير شكلها وحده من خواتها التوأم
ابتسم: ماشاء الله عليهم جمال
هز راسه يمين ويسار: آستغفر الله وش أسوي أنا
جا بيطلع جته الخدامه
: نأم بابا
مازن: سوي قهوه جيبي عند رجال
الخدامه: طيب بابا
مشى وهو يبتسم بقوه: يحليلها خافت مني وأرسلت لي الخدامه الله يحفظها بس


*************************


طلعت فوق وهي تنط: يمه يمه يمه
تركت الجوال: وش فيك
ظلت تنط وتصفق نفسها كفوف: ماراح تصدقين مازن شافني
شهقت: هاااااااا أحلفي
نطت وضربت نفسها كفوف ونزلت راسها فوق تحت: إيه للأسف
مدت أصباعها وهي تأشر عليها: وبذا اللبس

غمضت عيونها: إيه لاتخليني أبكي اللحين
ضحكت بصوت عالي: ههههههههههههههههههههههههههههه
ناظرتها بنص عين بعد ماوقفت نط: وش فيك
: هههههههههههههه اللحين ميسم اللي تسوي نفسها القويه اللي أمس كفخت بنت بالسوق تخجلين كذا
أخذت أقرب شيء لها خدادية ورمتها عليها: كلي تبن وش أسوي الآن
تمددت: عادي بعدين بيروح الخجل هذ بس البدايه
جلست بطفش على السرير وتكتفت وشوي ناظرت أختها: تصدقين كان يحسبني ديالا
نسيم بصدمه: أحلفييي يعني شافها
ميسم هزت كتوفها: مدري بس ماأتوقع لأنه انصدم يمكن شافها زمان وطنشته
نسيم: يبغالنا نحقق معها
ضحكت: ههههه وعلى أساس بتقولك كل شيء
نسيم: معليك أعرف أحقق معها
: إلا صح وين الغنم
نسيم وعينها على جوالها: محدش جا
تمددت على السرير وحركت رجولها فوق وتحت: مادلين بتجي متحمسه لها الدب من زمان عنها
نسيم نزلت الجوال وناظرتها: الله يحيها بس عيالها لا راح يقلبون البيت
لفت عليها: أصدمك تراها خلاص بتعيش هنا
ناظرتها بصدمه: لاتقولي زوجها طلقها
ضحكت بخفيف: هههههه لا ياخبله نقلو عملهم هنا وبتعيش بالسعوديه
صارخت ورفعت يدها بحماس: ياااااهو تعيش السعوديه تعيش
أما ميسم ظلت تضحك على هبالها


********************************
في بيت أبو سعود
مرح: لا مو من جدكم في أحد يسوي زواج عاشر العيد
لينا: ليان وفيصل
مرح: هههههههه لا بجد ليه ماقلتولهم
لانا: قلنا لهم بس مايسمعو الكلام
مرح: أجل لازم من الآن تبدأو
لينا: مو حنا قلنا كذا الآن راح نبدأ بأغراض الزواج والباقي راح نكمله بعد العيد إن شاء الله
مرح بحماااس: ياااااي مو مصدقه باقي على رمضان شوي
لينا ولانا ناظرو بعض بعدين ضحكو: ههههههههههههههههه
ناظرتهم بنص عين: خير ليه الضحك
لينا: ههههه أبد شكلك المنافسه الثالثه معنا
مرح رفعت حاجب بإستغراب: أي منافسه
لانا: أبد ياقلبي بعدين تعرفين
ناظرتهم بعدين لفت وجهها عنهم: الحمدلله والشكر يارب


****************************

دخلت بعد محاولات عده مع الدكتور إلي قال إنها تدخل لوحدها وخمس دقائق بس حاولت تتمالك أعصابها أنها ماتبكي أو تنهار
جلست بالكرسي إللي جنب السرير مسكت يدها وابتسمت: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته كيف حالك ماما؟ ......( سكتت شوي وكملت ) ...... ماما أنا جايه أقولك حاجه
وقفت وسحبت يد أمها وحطتها على بطنها وماتحملت وبدأت تبكي وتجهش بالبكاء: ماما أنا حامل أهئ أهئ جيت أقولك أني حامل ياماما ..... قومي بسرعه عشان تشوفي حفيدك
تركت يد أمها: تكفين ياماما محتاجين لك تكفين
نزلت راسها للأرض وشوي رفعت راسها برعب يوم سمعت إنذار الجهاز شافت دموع أمها وانصدمت قامت معقوله حست فيا ماأستوعبت إللي حولها إلا وهي برى غرفة العناية المركزه وناصر ماسكها ويدفها يحاول يخليها تستوعب
تكلمت ببرود: شفتها كانت تبكي حست فيا هيا حست فيا صح
جلسها: خلاص حبيبتي أهدي الآن أنتي
: ناصر وربي شفتها أبغى أدخل ثاني
ناصر بألم: خلاص ذحين يطلع الدكتور ويطمنا
حطت يدها على فمها ودنقت وهي تبكي
أما هو رص على يده وهو متألم مره من بكائها


******************************

عادل: ياولد شغل شيء كذا نتسلى عليه
خالد: زي
عادل: أمممم آي شيء شوف أنت
خالد: أمممم شوف أنت شيء من عندك
مسك جواله وبدأ يطقطق فيه: طيب طلع سلك
خالد: منتا شايفني أسوق شوف الدرج
عادل بملل مد يده وفتح الدرج: أففف ممل
بدأ ينخش ( يبحث ) بالدرج لين طلع سلك أسود وصل طرف بجواله والطرف الثاني بالسياره وبدأ يدور لين لقاها ابتسم حط عليها وبدأت بصوت عالي
كل يووووم بسأله ياترى حنيت لييييي
توسعت عيون خالد بصدمه وذهول فعلا كل يوم يسأل نفسه ووده يسألها ياترى حنيت لي
مااااااني قادر أسأله.....
قاطعه وقال بضيق: ياخي شيل وحط شي عدل
قفل ولف عليه: هاااا
خالد بحزن كان واضح عليه: قفل جبت لي الضيقة شوف شي ثاني
قفل على طول وشغل شيء ثاني: هذي عاد حلوه وفيها شوي حماس أما عاد اللي غناها محمد الحسينان ياخي ما شاء الله عليه دامج ثلاث أغاني مع بعض ولاتحس بشئ كأنها أغنية وحده وبصوته بعد يعني مافي موسيقى
خالد بمل: أنننننن خلص ياخي تحكي لي قصة حياتك أنت خلص وبعدين أنت وش منططك على الحسينان ذا ومحمد القحطاني صح صوتهم حلو بس تبغى تغني الأغنية غنيها كامله مو يغني لي كلمتين ويوقف
عادل بملل: أففف منك مايعجبك شيء أنت أسمع بس
ربي أنطاني ملاك سببب لقلبي هلاك يعني ماتعرف حبيبي
هنا كل من عادل وخالد تذكرو عادل مر بمخيلته مرح وهي تضحك وهي تتضارب مع مايا
ربي أنطاني ملاك سببب لقلبي هلاك يعني ماتعرف حبيبي عندي وش كبر غلاك
أما خالد تذكر فجر تذكر كلامها وضحكها وعفويتها وبرأتها اللي أحيانا تزل وتظهرها رغم أنها تحاول تخفيها لسبب هو يجهله
غلاك أنت بقلبي كله حبك أنسى ماأمله عني مايغيب عني أمشي وياه مثل ضلللهههه
توسعت عيونهم بصدمه كلهم
الله الله الله ياجمالك ادلل عليه أنه أحب دلالك الله الله ياوصالك من غبت عني قلبي حن واجالك
ابتسم عادل من تذكر جمالها وخالد ابتسم من تذكر دلعها العفوي ورجعت ملامح الحزن لهم لأنهم بجد حنو لهم
مد يده عادل وقفل الأغنيه بضيق
مسح خالد دموعه إللي نزلت بسرعه عشان مايشوفها عادل وكان فرصه لعادل إللي مسح دموعه وخالد ماانتبه له
خالد وهو يحاول يلطف الجو: قسم إنك خااايس أنت وأغانيك وحده بس ماطلعت حلوه أنا بأختار فاهم
ابتسم عادل وشغل إللي بعدها : خلاص ذي واللي بعدها الحاسمه
خالد بصدمه: هاااا من جدك أنت خلص بسرعه يشفعلك أنها قليلة
عادل: ترا بختارها بعشوائيه من غير ماأناظر الإسم
خالد: نشوف حضك
شغل عادل
يمي أنت وأنا أشتاق لاجاب الله فراق يارب نضل عشاق ما نفترق أبد في يوم
حبك عجب يازين ماشفت مثله أثنين لو غمضت هالعين أشاهدك في النوم
يمي أنت وأنا أشتاق لاجاب الله فراق يارب نضل عشاق ما نفترق أبد في يوم
حبك عجب يازين ماشفت مثله أثنين لو غمضت هالعين أشاهدك في النوم
أياااام أحلى أيااام عشتها من أجل حبك ناسيك ما ناسيك تمر كل لحظه له بذكرى
أشتغلت اللي بعدها وهو كل واحد لاهي بذكراه الحزينه
كل شيء بحياتي من غرامك ماسلم تعيشني بين اللحظه واللحظه حلم
أنام أحلم بيك أصحى أفكر بيك ارحمني الله عليك أنا عايش اللك
أنام أحلم بيك أصحى أفكر بيك ارحمني الله عليك أنا عايش اللك
نزلت دموعهم
عادل
أنا فعلا أشتقت لها كل شيء بحياتي وكل خطوه أخطوها دفاتري أغراضي الشخصيه سيارتي جوالي كل شيء تكون موجوده فيه حتى وسط ماأنا مع غيري أتذكرها أتخيل ساعات أنها راح ترجع أتخيل ضحكاتها وصراخها أحس ساعات أني بحلم وراح أصحى أو أنو شوفتها حلم كل شيء صار بالنسبه لي حلم ياترى هل كل شيء صار كمان حلم طويل قبل لاأنام لازم أناظر صورتها وابتسامتها العذبه أو أحضن دبدوبها وأشم ريحته أو أقرأ مذكرتها للمره المليووون
جمع كفه وضرب فيه باب السياره وهو يصرخ بداخله: أرحميني أرحميني أنا عايش لأني عندي أمل أمل كبير في الله أني راح ألقاك أرحميني وأطلعي أطلعي متى يجي اليوم وأكحل عيني بشوفتك

خالد
كل شيء بحياتي سيارتي غرفتي شقتي كتب ودفاتري قلبي وروحي كل شيء دخلت فيه لدرجت حتى مقالبي برغد دخلت فيها صرت أتخيل يوم أتزوجها ونجيب ولد راح أسميه رائد عشان يذكرني بطيشي وأحلى طيش أشتقت لك مره أنام وأنتي بمخيلتي وأصحى وأنتي بمخيلتي هذا يكفي يحسسني أني ماأعيش بحلم
جمع يده وضرب الدركسون: أرحمني يالله كافي كافي أنا عايش عشانها وعشانك يالله تكفى أبغى أشوفها وأكحل عيني بشوفتها
ناظرو بعض بعدين ضحكو مو لأنهم سمعو صوت بعض كان كله بخاطرهم بس لأنهم عصبو وضربو شيء واحد بنفس الوقت
خالد وهو يمسح دموعه: هههههههه الله يلعن خشتك كسرت سيارتي
مسح عادل دموعه وضحك: ههههههه وأنت بعد ناسي نفسك حرك بس خلنا نوصل صار لنا قرن نمشي طفشت

******************************

هو كان مستعد يسمع أي خبر لو أنها ماتت أما هيا لا كانت مستعده بكل شيء فيها يجي الدكتور ويقول أنها بخير
طلع الدكتور وبهاللحظه رص على يدها وهو يضمها عشان يحسسها أنو هو معها معها بأصعب الظروف
الدكتور وهو منزل راسه وبحزن: أنا آسف بجد دا اللي إقدرنا نعملو والباقي على ربنا
فرح بصدمه: دكتور لاتقول .... ماما بخير أنا عارفه
ناصر رص عليها أكثر وسحبها خلفه وصار قدامها: نعتذر منك يادكتور هيا مصدومه عشان أمها
الدكتور: متشكر تفهمك للوضع ماكزب عليك هيا حالتها دلوقتي بئت خطره وحيمنع منعاً باتا الزياره لأي شخص لها
ناصر: مشكور دكتور أنتبه لها وحنا راح نمشي
لف عليها وسحبها وقرب وهمس عند إذنها: خلاص مو زين لك مع الحمل أنتي إدعي لها
مشت معه وهي منهاره ودموعها مو راضيه توقف


****************************************


في بيت أبو سعود

لانا دخلت غرفة لينا وهي تنط بحماس: سربرااااايز
عقدو حواجبهم لينا: وش المفاجأه
لانا : لمى خلصت غرفتك دوبها
مرح قامت بفرح: أحلفي .... وأخيرا بفتك من المزعجه
وقفت وتخصرت: نعم نعم خير مزعجه هذا وأنا مخليتك تنامين معي وانتي مثل البزر بس تتحركين عمت عينك
مرح وهي تركض: أمشي بس خلنا نشوفها
صارو يمشون لقوها مفتوحه شوي وأول من دخلها لانا وبعدها مرح فتحت فمها على الأخير من الصدمه وجمال الغرفة
اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي
هذي هي لالا ماصدق ماشاء الله
لانا صارخت وهي بوسط الغرفه: تعالو هنا ( ودخلت خلف الجدار )
ركضو وفهو وهم يشوفون المنظر

مرح نطت على الكنب: نووووو أبدا مستحيل نفر
مدت يدها وأخذت الريموت من فوق الطاولة: لينو أفتحي ال tv
لينا جلست وحطت رجل فوف رجل: عندك رجولك وبعد يدك في وحده سليمه ترى
تأففت وقامت:أفففف وجع بقره
راحت عند الtv ولقت ريموت ال tv عنده أخذت وفتحته ورجعت مكانها وبدت تقلب بالقنوات
كل قنوات ال mbc موجوده بس
تأففت بطفش: هففف بس شكلي لي قعده محترمه معه
لانا: وش تبغين غيرها ترى هذي الأساسية أما الباقيه تحت
مرح: نوووو أهم قناه مو موجوده
لينا: وش هي يا ست الحسن والدلال لايكون سبيس تون
ناظرتهم وابتسمت
ناظروها وشهقو
لينا: لالا لاتمزحين أكيد تمزحين
لانا: بديت أشك أنك بزر
وقفت بغيض ومدت لسانها وتكتفت: أنقلعو برى أنتو البزران
لينا وقفت وسحبت لانا: أمشي أمشي لاتعدينا بطفوليتها
مرح: أحسن روحه بلا رده
قفلت ال tv بغيض وراحت للسرير ورمت نفسها عليه بغيض بس سرعان ماابتسمت وخفت عصبيتها وهي مرتاحه بالسرير لفت على وتمددت على بطنها وغطت راسها بالمخده وهي تتنفس بقوه وتبتسم من الريحه الحلوه وفوق هذا السرير المريح وشوي شوي غطت بسبات عميق


*****************************************


نعدي الوقت شوي الكل صار في بيت الجد
الرجال والشباب بمجلس والحريم والبنات بمجلس لحالهم
عند الحريم
كان جالسه ومتوتره رفعت راسها للساعه المعلقه اللي على شكل مفتاح ولونها ذهبي وهي تشوف عقاربها الذهبيه وفيها خرز أبيض نزلت راسها وبخاطرها: الساعه 11 صار لي ساعه هنا ولا قلت لهم أخاف يقولهم ويجي جدي ويخرب الوضع
أخذت نفس ورجعت زفرته بس انتبه لها أحد إللي هو سديم
قامت سديم وراحت عند ميرا اللي كانت جالسه جنب فرح ابتسمت: تقلعي هناك بسولف مع فريح
رفعت راسها وناظرتها أما ميرا ماسمعت شيء لأنها حاطه سماعات على مسلسل بس اللي فهمته إنها تبغاها تقوم وهي قامت بدون اعتراض لأنها مندمجه بمسلسلها ولو سمعتها زين كان علقتها
جلست وقربت راسها من راس فرح وهمست: وش فيها مرت أخوي لايكون مزعلك ترى أذبحه وأشرب من دمه والله
ضحكت وحاولت ماتطلع صوت: هههههههههه
ابتسمت: أجل أكيد في شيء ثاني غير دامك تضحكين
لفت عليهها وبدا التوتر يرجع لها وبخجل: بقولك بب...ببسسس لاتقولين لأحد لييين ألقىىى وقت مناسب
ابتسمت وقامت سحبتها من يدها وصارت تمشي وتمشيها وراها: السموحه للكل أبغى أوري فرح شيء وراجعين شوي
رجعو الحريم يتكلمون بعد ماوقفو وناظروهم والبنات كمان ميسم ونسيم وألماس رجعو يسولفون مغاني وترف برضو رجعو يسولفو مع بعض سيرين وديالا رجعو لجوالاتهم


************************************


حمحم وهو يوجه كلامه للكل: أحمممم
وقفو كلام والكل التفت عليه كمل: في شيء بقوله لكم بس أول شيء بشوف أمي وخواتي وأبشرهم بوقت واحد
أبو محمد ( الجد ): وشبك ياولدي قول هنا خلنا نسمعك وبعدين تدخل تبشرهم
ناصر: معليه ياجدي بس مره وحده كمان بسلم عليهم أشتقت لهم من جيت ماقعدت معهم
أبو ناصر: عسى الخبر بس زين وأنا أبوك
ناصر: زين يايبه لاتحاتي


**************************

جلستها وجلست قدامها: ها قولي فضفضي
نزلت راسها وصارت تلعب بفستانها بخجل: أسمعيني زيييين أممممس تعبت
قاطعتها بخوف: بسم الله عليك وشفيك
ضحكت بخفيف وكملت: هههه اسمعي أول حسيت بدوخه وبعدين ماحسيت بنفسي إلا وأنا بالمستشفى وناصر عندي وطاير من الفرح
قاطعتها وهي تصرخ بحماس بس فرح مدت يدها وغطت فم سديم: أووووووش خليني أكمل
نزلت يدها ومعها راسها ورجعت تلعب بفستانها: قالي .... قالي ....
تكلمت بحماس: خلصي وش قالك
فرح بخجل لفت وجهها عنها: قال أني أننني ححح...
قاطعتها بفرح: حامل صح
غطت وجهها بيدها بخجل: إيه
وقفت بحماس وصغرطت: كلللللللووووووولوش ألف الصلاة والسلام عليكم يااااحبيب الله محمد كلللللوووووووووولش
حضنتها بقوه: مبروك ألللف ألف مبروك وآخيرا بصير عمه من سنتين وأنا أنتظر تعبت بغيت أعجز
فرح صابتها شعور من الفرح والخجل بنفس الوقت : محسستيني أنا بتزوج ولا شيء
سديم شهقت: هااااااااا أعلم أخوي تتزوجين من وراه ها
ضحكت ومسكت سديم وجلستها جات بتفتح فمها وتقول لها أنو ماتقول لأحد وهي تبغى تقول لهم
إلا وتشوف الباب ينفتح والكل مدرعم وهم خايفين
لفو بخوف








مايزرع داخل أنفسنا ينبت على ملامحنا...
لصراحتكم

إلــــيــــنــــا ~ طير الغربة ~


أم فارس: وش في وش صاير
ضحكت فرح بغباء وخوف وشوي سديم وقفت بحماس: ففففففف
علقت على الكلمه لأنو فرح سحبتها وغطت فمها: ولاشئ قلت لها صحبتي بتتزوج وهي فرحت وبس
ميسم بشك: أكييييد
فرح ضحكت بتوتر: ههههه أكيد وشبك
ألماس زفرت براحه: يوووووه حسبت صاير مصيبه
أم فهد: الله يسامحكم وأحد يسوي سواتكم
أم ناصر: حسابك معي ياسديم بعدين
نسيم ناظرت ميسم وابتسمت بشر وبشك: أووووه ألف مبروك لصحبتها بس عسى ماشر وش دخل سديم تفرح دامها صحبتك يافرح
سديم بترقيع بعد ماتذكرت أنو فرح نبهتها ماتقول لأحد: إيوه أعرفها لما كنت بالمدرسه كنت دايم أشوفها تمشي مع فرح وبعدين تعرفت عليها
ميسم ونسيم بشك: آآآآآآهااااا صدقنا
لفت أم ناصر: يلا خلنا نرجع ماعندهم سالفه بس
رجعو الكل وتسكر الباب خلفهم
تنهدت براحه: يوووووه الحمدلله
ضربتها بخفيف: وجع بغيت تفضحيني
نطت بحماس: آآآخ ناصر الدب بيصير أبو ماهقيتها منه
نزلت راسها فرح بخجل
وشوي إلا لفو برعب وهم يسمعون صوت الباب ينفتح وبقوه
تنهدت سديم: أنتو وجع خوفتونا أحد يفتح كذا
ميسم بحماس: حااامل
نسيم بحماااس كمان: بالشهر الكم تكفين
أنصدمو قامت فرح وسحبت نسيم وغطت فمها وسديم سحبت ميسم وغطت فمها كمان سكرت سديم الباب برجلها وجلست ميسم
فرح: يااااهبول قصرو حسكم أنا بقولهم
سديم بنص عين: وأنتو كيف تتجسسو علينا
ناظرو بعض بعدين ناظروهم نسيم: لأنكم ماتعرفون تكذبون وشككتونا فيكم
لفو برعب للباب
سديم بعصبيه: أنتو يبغالكم دوره بتعليم فتح الباب
سيرين: سديمو نصوري جا قومي
سديم قامت بفرح: وااااي أحلفي الدب أشتقت له
فرح قامت: وينه
سيرين: بالصاله وعنده ماما وجدي وبابا
راحو سيرين وسديم وفرح للصاله وميسم ونسيم رجعو لمجلس الحريم
دخلو وكان فيه بس أم ناصر
سديم: وينه
أم ناصر باإستغراب: لسى ماجا
جلسو الكل
أم ناصر: إلا فرح ماتعرفين السبب
فرح بتوتر: ها لا ماأعرف يمكن بيسلم
شوي دخل الجد ووراه أبو ناصر ووراه ناصر
قامت وجريت له: يااااادب
ابتسم وفتح يده الأثنين: دب بعينك
نطت بحضنه: وااااي يادب مبروووك ألف مبروووك
الكل عقد حواجبه باإستغراب عادا فرح اللي خايفه تفضحهم وناصر اللي ابتسم وعرف انها الوحيده اللي تدري بالسالفه
حضنها بقوه: الله يبارك فيك بس مو كأنك تخنتي
بعدت عنه وضربته من صدره: وجع الله ياخذك قل آمييين
أم ناصر: وجع بعينك لاتدعين على أخوك
لفت بزعل: يستاهل
سيرين نطت بحضنه: ماأشتقت لي
كان بينزلها بسرعه بس هيا كانت أسرع منه شدت شعره وصرخ: آآآآآآآآآي شعريييي
أبو ناصر نزلها: بعدي عن أخوك
ابتسمت: أحسن
فرك راسه: آآآف وجع وحده تدعي علي بالموت والثانيه تصلع راسي وبيتمون ولدي قبل لايطلع على الدنيا
شهقو بصدمه الكل عدا سديم وفرح
أم ناصر: أنت وش قاعد تقول
أبو محمد: فرح حامل
ابتسم وحك راسه بتوتر تقدم باس راس أمه: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يالغاليه عساك بخير
أم ناصر: أتركك مني الآن فرح حامل ولا لا
أبو ناصر لف على فرح وقرب منها مسكها من كتفها: أنتي حامل وأنا عمك
نزلت راسها بخجل وتوتر
ناصر ابتسم جا عندها وقومها راح لأمه وأخذ يدها وحطها على بطن فرح: هنا في نونو صغير بيكبر ويطلع على الدنيا ويناديك جده
حطت يدها على فمها بصدمه وشوي شوي نزلت دموعها وحضنتها بفرح: ألف مبروك ياقلبي يتربى بعزكم
سديم رجعت تزغرط: كلوووووولوووووش
ناصر حط يده على أذنه: وجع وجع فقعتي أذني
حضنها أبو ناصر: مبروك يابنتي
غمضت عيونها وهي تدفن راسها بصدر عمها شعور غريب تحسه شعور بالحنان من زمان عنه حتى بحضن خالتها أم ناصر أخذت نفس واستنشقت من ريحة عطر عمها قوي وفخم بس حلو بالمختصر ريحة عود زاح يده شوي بس أستغرب ورجع رص عليها لما شافها راصه عليه بقوه
ضلو خمس دقائق كذا الكل كان مستغرب
ناصر يلطف الجو: أووووهوووو بديت أغار والله تحضنين أبوي كذا حتى أنا بعد
فتح يدينه: تعالي لحضني
رصت على عمها ودفنت وجهها بحضنه بخجل
أبو محمد مد العصى وضرب فيها رجل ناصر وناصر دنق ومسكها بألم: آآآآآ يقليل الحيا لاحيا ولامستحا قدامنا كذا أنقلع عن وجهي
سيرين: هههههه أحسن
سديم: ههههه كفو ياجدي
ناصر ابتسم بألم وأعطى سديم وسيرين نظره وباس راس جده: السموحه ياجد بس حلوه كذا جاي وتقابلوني كذا
جلسو وبدو يسولفون ودخلو سديم وسيرين وقالولهم والكل فرح وبدأ يزغرط
ورجعو الجد وأبو ناصر وتركو ناصر مع أمه وخواته وقالو للشباب والرجال اللي فرحو
دخل ناصر
فهد لف يده حول رقبة ناصر وشده له: أوهوووو أوووخص ناصر بيصير أب
فارس عطاه بوكس خفيف: بس لاتسحب علينا ها
مازن: كذا ماتقولي وأنا أخوك تمنعني من فرحة أني بصير عم
كنان : مبروك ياناصر يتربي بعزك بس عاد أنا أوول واحد يعرف إذا ولدت على خير ها لاتنساني
رامي ضحك: هههههه بأحلامك عمانه أولا يعرفون بخبر خروجه للدنيا أول شيء
ناصر دفهم: إيوه خلصتو بعدو عني ..... وأنت يافهد وش شايفني يعني ماأستاهل أكون أب مو مالي عينك ..... وأنت يافارسو أنت أول واحد بخبي ولدي عنك عشان ماتفسده بأفكارك ....... وأنت يامازن ترى حالك من حال جدي وأمي وأبوي وخواتي وأنت ياكنان ياسكره نازله من السما الله يبارك فيك وأكيد ببشركم .....وأنت يارامي أنت آخر واحد بعد فارس بتعرف عشان مااتفاجأ أنك خاطفه ههههه
فارس: شف شف قلت الحيا
رامي بزعل: هين أنا زعلان وأوريك إن ماخبرت زوجتك تتغزل بكنان بولد
كنان ضحك وضبط نظارته: ههههههههه وجع بعينك والله رحت فيها
ناصر مشى وأشرلهم: لي جلسه مطولة معكم بعدين بس عماني واقفين من أول ينتظروني أروح لهم وأرجع


***************************

في بيت أبو عبدالله الله يرحمه
نزلت من الدرج بسرعه ووراها مايا تنزل بسرعه
صرخت: لحقو لحقو لحقو
الكل لف برعب وجوري وعبدالإله بدأ صوت بكائهم
عبدالله بخوف: وش صاير
فجر نطت من فوق الدرج ووقفت قدامهم وهي تتنفس صعوبه: فررح ههه .. هههه
دنقت ومسكت قلبها وهي تتنفس ومايا ماتحملت جلست على الدرج وهي تتنفس بصعوبه
الكل انخطف وجههم وهم خايفين
عبدالله قام ومسك فجر من كتفها وهزها: وش فيها فرح وش فيها
أخذت نفسه ورفعت راسها: فرح....
صرخت مايا : حااااااامل
شهقو الكل
نهى مسكت راسها: ياربي ياربي إلا فجر إلا فجر العاقلة
ناظرتها: ماما فجر لاتنخبلي زي بنتي الهبله تكفين وأنا أقول فجر عاقل فجر عكسهم
ابتسمت بإنتصار
أما مايا وقفت وتخصرت: إيه إيه مدري أنا بنتك ولا هي
لفت عليها فجر وحركت حواجبها تغيضها
( ملاحظه فجر تغيرت كثير بعد جلوس أمها ومرح معها بس ماكانت مستوعبه موت رائد والآن بعد ماأستوعبت ورضت بقضاء الله وقدره تغيرت كثير وصارت أحسن من قبل وسبب سعادتها ولعبها مع مايا مو مثل قبل لأنها قبل كانت تكره الكل وماتثق بأحد بس تغير كل شيء بنظرها بعد غيبوبتها لما شافت الاهتمام والخوف بعيونهم )
لفو عبدالله ونهى
عبدالله: أحد يتصل يتأكد
شدن: أنا جالسه أتصل
شهد: حطي سبيكر عشان نسمع
حطت شدن سبيكر أربع رنات وردت بصوت ناعم: ألووو
شدن ابتسمت وقربت الجوال من فمها: ألووو السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فرح: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته كيفك خالتي
شدن: الحمدلله كيفك أنتي وكيف زوجك
فرح: والله تمام ( ضحكت ) هههههه أكيد وصلك الخبر دام أتصلت
ضحكت: هههههههه وكذا حنا آخر من يعلم
فرح: والله ياخاله كنت بسويه مفاجأه بس تعرفين المخابيل فجر ومايا ماأمداني أكلمهم إلا طيران تركو الجوال وجوكم
شدن: هههههه شفناهم جونا وأنفاسهم مقطوعه حسبنا صار شيء وقفو قلوبنا
فرح: ههههه مجانين بسم الله عليكم الحمدلله أنكم بخير
إلا خالتي كيف خالتي شهد وخالتي نهى وخالي عبدالله
ابتسمو الكل
شهد اللي كانت جالسه جنب شدن سحبت الجوال: الحمدلله يسلمون على اللي تخبي عن أهلها
ضحكت: هههههههه خالتي شهد كيفك أخبار جوري الدبه
شهد: بسم الله على بنيتي الله يحفظها بخير إلا أقول متى ناويه تشرفينا
فرح: أمممم يمكن بكرى
شهد: وليه ماجيتي اليوم
فرح: آسفه وربي كنت بجيكم آمس بس صارت ظروف وأكتشفت حملي واليوم روحنا لبيت جدي
شهد: آآآآها وحنا علينا الله
سحب عبدالله الجوال: خلاص بكلمها
فرح بحماس: خالو عبدالله
عبدالله ابتسم: ياعيون خالك ألف مبروك
فرح ضحكت: ههههه الله يبارك فيك شكله الجوال يدعيلي خلصته من يد خالتي شدن وشنطتها وخليته يتنفس ويتمشى بين يدكم
الكل ضحك
شدن: ههههه أوريك حسابك معي بس تعالي بكرى
فرح: أولييي بطلت خلاص موبجايه
عبدالله: عساك بخير وزوجك بخير
فرح: الحمدلله بخير وربي مستانسه الحمدلله بس ناقصنا شوفتكم
عبدالله: يلا نشوفك بكرى
فرح: إن شاء الله
أعطى نهى الجوال: هلا فروح مبروك حبيبتي
فرح: الله يبارك فيك ياقلبي تسلمي
نهى بمزح: ههههه حطي الجوال على بطنك خلنا نسمعه
ضحكت وحطت الجوال: وعلت صوتها شوي: هااااا تسمعون صوته مشتاق لكم يبي يشوفكم
نهى ضحكت: ههههه الله يحفظه يارب لين يطلع بالسلامه
مسحت على بطنها فرح : خليه على راحته يكبر شوي شوي


****************************

بنفس الوقت خالد نزل عادل وراح البيت طيران
وصل البيت ورمى نفسه على السرير بتعب شوي دخلت عليه رغد
رغد بفرح: خلودي بعد قلبي روح أخته وديني بكرى لبيت صحبتي
خالد بتعب يبغى ينام بس: طيب طيب
نطت بحماس وباست خالد على خده: ويييي فديت أخوي المز
طلعت لقت بوجهها أخوها
سلمان: تقلعي على غرفتك
رغد تخصرت وبعناد: نوووو بمشي بحريه ببيت بابا
سلمان بعجله: قلت تقلعي أخوياي داخلين
رغد: زين دخلهم مجلس الضيوف ليه موجود
سلمان بملل: يوووه رغد حبيبتي بنلعب سوني وبنجلس نفلها بعدين لاقعدنا بمجلس الضيوف راح فيها وأنتي بتقعدي تنظفيه كامل
رغد بملل لفت: هف خلاص وأنا ناقصني بعد راحت الست ريم وخويلد نام وببقى لحالي
سلمان وهو يلف بينزل: ياوليك أشوفك طالعه من الغرفه لين أدخلهم مفهوم
رغد صرخت: مفهوم ياجعلك للعمى
نزل تحت: حيا الله من جانا هلا بنايف وسعود
طلعو فوق
نايف: والله غرفتك أكبر من غرفتي بعشر مرات
دفه سعود: قل ماشاء الله
سلمان ضحك: مو لدرجة عشر مرات بعدين حلالك عليكك بالعافيه بس ها انتبه عاد لطلعاتك عشان خواتي في
نايف: اتطمن بنحبس هنا
سلمان تربع: يلا قولي كل السالفه من طقطق لسلامو عليكم
نايف بعصبيه حاول يكتمها: اسمعني زين اللي بقول لأني ماراح أعيد شيء
بالمختصر أمي ماتحبني ولا أنا أحبها أما عن سبب كرهها لي لأني أذكرها بأبوي الله ياخذه وين ماكان
دفوه سعود وسلمان
سعود بعصبيه: حتى لو مهما سوى لاتدعيه عليه
سلمان: مهما كان يبقو أمك وأبوك
بعد يدهم عنها: روحو زين أي أبو اللي من طلعت على الدنيا وأنا ماأعرفه ولا يعرفني كل مايجي كأنه غريب ولا عمره ضمني لحضنه مثلي مثل غيري ولا وداني معه بكل مكان يروح له ولا راح معي بأول يوم بالمدرسه ولا أي أمي إلا من وأنا صغير ألقى كل أنواع التعذيب عشاني ولده ولد أكثر شخص بحياتها تكرهه كم مره نمت بالشارع ولا اهتمت بالبرد حتى ماعمرها قالت الآن شتاء خلني أشتر له ملابس ولا شيء ولا فكرت يوم تقوم وتسوي لي أكل إذا جعت سوت وأنا أحط لي بنفسي وإذا ماجاعت أنا علي الله ولا إذا مرضت شوفو وش تسوي تلقون صراخها يلعلع بكل مكان ليه جابتني ماني غير غثا عليه وعلى قلبها وتدرون وش كانت تقول كانت كثير تبتسم لي بعد ماتعطيني ذيك الكفوف والضرب وتقول أنت ولده مو ولدي أنت ولد الشارع مو ولدي وبكل برود الآن وأنا بذا العمر تهددني تطردني من البيت آي بيت بالله إللي إجاره أنا اللي أدفعه من راتبي بعد ما سحب علينا أبوي ولاعطانا ولا فلس واحد ولا فوق ذا كله تجبرني أدور أبوي وينه واليوم تقول لي تروح تدور مرت أبوك النسره هي وبناتها وعيالها وينهم وتطلع منهم الكلام وينه أكيد عندهم ولا بتصل على الشرطه ياخذونك بتهمة عقوق
كلهم ناظروه بصدمه ورجعو ناظرو بعض ورجعو ناظروه وهم يشوفون العبره خانقته
وقف وهو يتجه للحمام أعزكم الله ودخل
سعود: أحس ضيقنا عليه
سلمان بصدمه: معقوله في أم مثل كذا
نزل راسه سعود: هذي مو أم هذي أسوء من الشيطان تخيل يوم مره جيت معاه شقتهم ناظرتني من فوق لين تحت وقالت وهي تبتسم لفهد هذا صديقك ولد الحرام مثلك أنا عصبت مره وكنت للحظه راح أطلع برى البيت بس نايف مسك يدي ودخلنا كانت تحاول تضايقنا وتسوي آي شيء عشان أطلع بس نايف حلف علي إلا أبات في البيت و قفل الغرفه عشان ماتدخل
وقف سلمان
سعود مد يده: وين ياأبو الشباب
سلمان: تكفى لحظه بس دقائق وأكون قدامك
طلع وسكر الباب راح يمشي لين وصل الغرفه دق الباب دقتين ودخل من دون مايسمع رد بعجله
أم سلمان جلست بفزعه لفت على زوجها لقته نايم شافت ولدها ووجهه مخطوف بخوف: وش فيك أحد صار له شيء
باس راسها وجلس جنبها على طرف السرير وحضنها بقوه: الله لايحرمني منك يالغاليه ياتاج راسي
حضنته بخوف: وش فيك ياولدي
سلمان: ولاشئ يمه مشتاق لحضنك
بعد عن أمه ولف وهو يشوف أبوه قام نط فوق السرير وراح عنده باس راسه بقوه: الله لايحرمني منك يالغالي
طبعا أم سلمان وأبو سلمان كانو مصدومين وجههم كذا *ـــ*
نزل من السرير : أدري مصدومين بس والله ماصار شيء بس لأني شفت كابوس
لفو على بعض وسلمان خرج
أم سلمان: ولدك أنجن
تمدد على السرير: نامي نامي الله يكمل لنا بعقلنا بس جبت عيال مهابيل
رجع لهم فتح الباب شافهم يصارخون وهم يلعبون بلاستيشن فيفا ابتسم وعرف أنه سعود حاول يخرجه من اللي فيه زي دايم طبعه
دخل وسكر الباب: أيا الخونة تلعبون بدوني لحظه لحظه وربي لأدبكم عدل
دخل بينهم وأخذ يد ثالثه وعاد اللعبه وكلهم صرخو بالذات نايف لأنه كان بيفوز عليه
سلمان: عشان ثاني مره ماتلعبون بدوني ياخونه
قام سعود بعصبيه: قوم تقلع قوم
قام وراه نايف وعطاه بوكس وجا سعود وكمل الباقي وهو المسكين راح فيها


********************************

ديالا لما عرفت بحمال فرح ماتحملت راحت داخل وهي تبكي
أما البنات كملو سوالف
صارت الساعه 1 بالليل الحريم والرجال نامو وبقو البنات والشباب
جالسين وحوليهم مكسرات فصفص شاهي وبطاطس وحلى والسوني يلعبون فيه ومافي غير صراخهم بكل مكان
شوي إلا دق جوال ناصر ابتسم ورد عليه: هلا والله كيف أبو الشباب
بس انلجم وهو يسمع صوت ناعم صوت بنت تبكي
ناصر: وش في صوتك .... أها ... غريبه لوهله حسيتك بنت ... آآههه طيب ... أنتظرك خلاص ..... وش فيك قلت خلاص ..... إيش رأيك أجيك ........ خلاص طيب طالع
قفل وقام
رامي: على وين
ناصر: في واحد يبغاني برى
فارس غمزله وابتسم وقلد صوته: غريبه لوهله حسيتك بنت ( رجع صوته طبيعي ) مين تكلم يالحلو لايكون من البدايه خاين المدام
أعطاه نظره وخرج
لف بالحديقه كلها مالقى أحد قرر يرجع يجلس بالكراسي لين يجي بس وقف كل جزء من جسمه وهو يسمع الصوت نفسه اللي بالجوال مستحيل أكيد هو بنت
لف وانلجم وهو يشوف بنت لابسه عبايه ومتنقبه توقعها وحده من بنات عمه صاير لها شيء
ابتسم بتوتر وحك شعره: أمممم ديالا صح ..... آسف إذا أخطأت بس وشبك تبكين صار لك شيء
وقفت وهي منزله راسها وتبكي وبخاطرها : غبي غبي أنت كذا تخلين أعجب فيك بزياده أهبل
مد يده وهو متوتر: لا لا لاتبكين قولي لي وش صار
وشوي جريت صار كل شيء بلمح البصر اللي صار شل ناصر توقف كل جزء من عظامه وهو يشوف الشئ ذا وشوي شوي تحول ملامحه من الصدمه للحده للعصبيه كيف واللي صار قدامه واللي سمعه شيء ماتربينا عليه حنا عائلة ال... ولا أعتقد محمد ال... بيربي بناتها كذا شيء ضد الدين وضد الحياء وضد كل شيء شيء بشع بجد خصوصا وهو يصدر من بنت
جريت وحضنته بقوه وهي تبكي: ناصر أنا أحبك والله أحبك قبل لاتتزوج فرح ماقدرت أقولك ليتني قدرت ليتني مثل الرجال نروح ونخطب لنا الحرمه اللي نبغاها بس أنا بنت ماقدرت صدمتني يوم خطبت فرح قلت أنت شهم صاحب نخوه وبتساعدها بس بس صدمني يوم عرفت أنك حبيتها وتعلقت فيها أختك دريت وعصبت مني الكل مو بس سديم كان رافض أني أسوي أي شيء ليه أنا اللي حبيتك ترضى أنت تحب فرح بعدين واحد يتزوجها ثاني ترضى أنا حبيتك قبلها والله ظلم ناصر دورت أكثر من طريق أسوي مشكله بينكم بس أنت الضرير بالأخير ينكسر قلبك حرام قلت أسوي سحر بس ديني منعني قلت أكرهك فيها بدون ماينكسر قلبك بس أنت روحك معها أخذت أسم راكان وبديت أكلمك أرتحت مبدأيا حسيتك بديت تتعلق فيني مع الوقت وبديت أجهز لتفجير القنبله بس مو قبل لاأتأكد أنك حبيتني تمام أولا ... توقف كل شيء فيني يوم عرفت أنها حامل
شهقت: آآآآآه ليه ليه ليه حملت ومن مين منك لا لا تأكد أكيد من غيرك وأنت ماتدري ناصر تكفى روح شوف خليها تجهضه طلقها وتزوجني ناصر تكفى طلبتك ناصر هيا ماتحبك ماراح ينكسر قلبها بس أنا أنا أموت على الهواء اللي تتنفسه ناصر تكفى ناصر أنا راح أسوي أي شيء عشان أتزوجك أي شيء لو تبغاني أعترف لبابا وفارس ماعندي مانع
رفعت راسها وباسته على خده ورجعت ضمته بقوه وهي تشاهق وتبكي
ناصر اللي فار دمه ماتوقع الجرأه منها من بنت عمه اللي من هم صغار يشوفها الملاك الأهدى وحده فيهم الآن كذا والله ياديالا السنين غيرتك وخلتك بذي الوقاحه لو درى عمي بينجلط ولا فارس بيقطعها ويشويها بعد
تنهد قبل لايسوي شيء يندم عليه وعشان يتأكد من شكوكه من بين أسنونه: آيي وحده من بنات عمي محمد
ديالا برجفه: ددد...ديالا
عصب مره وماقدر يمسك نفسه مسكها من عبايتها ورفعها صفقها كف: هذا اللي رباك عليه عمي ذا هذا اللي تعب عليك فيه تبين تجلطينه أنت من متى حنا عندنا الحب والخرابيط من متى
رجع صفقها كف ثاني وقربها من وجهه ومن بين سنونه: حطي كلامي الآن حلقه بأذونك حبك وفريه لنفسك أنا ماأحب ذي الأشكال ثاني شيء أحمدي ربك ماأعترفتي لي قبل ولا كنت دفنتك ثالث شيء لو فكرت بالكذب بالكذب ياديالا وربي بالكذب تأذين زووووجتييي ( ورص على زوجتي )ما تلومين إلا نفسك فرح إياني وإياك تكلمينها فاهمه
صفقها كف بقوه وكمل: رابع شيء مايحتاج أقولك وش بيجيك لو فكرت تنفذين وحده من خططك أجل سحر تسوين
صفقها بقوه وهزها: هذا هو اللي دينك علمك هذا هو
خامس شيء راح تندمين على أنك كلمتيني وخدعتيني بذي الطريقه وأنا كنت شاك والله
سادس شيء تحلمين أني تعلقت فيك راكان بالنسبه لي كان مجرد زميل عمل أما الآن واحد حقير وسافل وماهو كفو أعتبره أختي مثل قبل
ابتسم: إيه حامل وش عندك بعد بتجهضينه فكرى عشان أعلق مشنقتك معاه
صفقها بقوه وبقهر ورماها على الأرض: زوجتي وخواتي إياني إياك تشككين بتربيتهم وأخلاقهم وعفتهم فاهمه هم أنظف منك يا نجسه
رجع رفعها وناظر فيها بكره معصي أتزوجك فاهمه لو مابقى بنات بكل مكان فاهمه وكررت حبك وفريه لنفسك لأني أكرهك فما بال كل شيء يخصك
رماها على الأرض وهو يتنفس بصعوبه: خلاصة الكلام أنتي بنت عمي عرضي وشرفي إللي كانت قبل دقايق أختي والآن لا عشان كذا بسكت وبنستر على الفضايح بس أعرفي أنو كل شيء صار راح يكون عند فارس وعمي محمد إذا فكرت فكرت تعيدين الحركه أو تسوين شيء ثاني بخواتي أو زوجتي أو لي
وفجأ شهقت وهو لف برعب وهم يسمعون صوت الباب ينفتح ويطلع منه شخص كااان.......




وانتهى البارت




توقعاتكم
لين وش قصدها من الكلام؟
مازن هل راح يحب ميسم أو للأن حبه لديالا موجود؟
شعاع وش راح يصير معها؟
نايف وش مصيره مع أمه وأبوه؟
ديالا وفكرتها المجنونه ياترى مين اللي خرج؟ وهل راح يكشفهم؟








مايزرع داخل أنفسنا ينبت على ملامحنا...
لصراحتكم

اسيرة الهدوء ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

السلام عليكم
البارت جميل
ناصر وفرح وضعهم للاحسن
يعطيك الف عافية

reeme_ ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

بارت قمه بالابداع


فرح : اتوقع تجنبها لناصر بسبب الحمل


عادل : يالله لا تقولين انه يفكر يتخلى عن مرح دامه يحبها المفروض ما يفكر بالموضوع ويرفض لو يرسل مايا لفجر عشان توضح لها سبب رفضه هذا كانها تدري


فجر : اتوقع ما عندها خبر عن الخطوه اللي سوها خالها واتوقع ترفض عادل مع ذلك في احتمال بعد انها توافق


خالد : اتمنى انه يضبط وضعه باسرع ما يمكن عشان فجر


نايف : رحمته امه تقهر بس عندي فضول اعرف مين يكون ابوه ما اتوقع انه شخصيه جديده


ديالا : تستهبل ذي خيييير وش اللي " اكيد من غيرك " الي هو الحمل ووبعد " اهي ماتحبك مارح ينكسر قلبها " بس والله يا ان ناصر صفقها تصفيييق مع ذلك مارحمتها عادي كنت مستانسه بالكفوف اللي تجيها تستاهل


مرح : واضح انها تعودت على عايلة ابو سعود ماااااش ما عجبني الوضع


لين : صح اكرها بس ابيها تكره مرح بعايلتهم وتخليها تندم انها عرفتهم


شعاع : يوم طلع الدكتور وهو محزن حسبتها ماتت




بسأل الحين خالد يعرف ان عادل يقرب لفجر ؟؟؟
اذا ايه تمنيت ان عادل يقول له عن اللي صار له بفترة عدم وجوده وان ابوه مصر انه يتزوج فجر بكذا خالد بيلحق على نفسه ويستعجل بالموضوع


ضحكتني ردت فعل ام وابو سلمان يوم جاهم



.
.
.
.
.
.
.




لين وش قصدها من الكلام؟
ان مرح كانت تبي تسرق ممكن


مازن هل راح يحب ميسم أو للأن حبه لديالا موجود؟
اتوقع ايه وديالا بعديييييين بتفكر فيه بس وقتها بيكون حب ميسم مجرد توقع


شعاع وش راح يصير معها؟
مدري ممكن تقوم اذا جتها مرح وممكن لا تقوم قبل كذا بس بيصر عندها شيء مثل شلل وكذا او ولا واحد من الاثنين وتموت بس حرام لا تخلينها تموت


نايف وش مصيره مع أمه وأبوه؟
مدري ما في بالي شيء بس قولي لي اذا ابوه بيطلع او بيظل مجهول لان امه ممكن يصير لها شيء وتموت قبل ينفذ كلامها مدري ليه فكرت كذا


ديالا وفكرتها المجنونه ياترى مين اللي خرج؟ وهل راح يكشفهم؟
يمكن اخوها او مازن +لا ما اتوقع يكشفهم



تسلم ايدك ع البارت



.
.
.
.
.
.
.



بانظارك بالبارت القادم


فتاة تحب الكتابة ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©



روووحي ، حبيبتي انتى والله اسسسيسسسسسفة عالتأخير بالرد مانسيتك والله بس لتهيت شوي بالبارت تبعي وبس خلصتو حسيت عيوني راحت فيها...
لا تفكري انى نسيتك و حياتك وهلااااء هلاااء بقرا البارت و برجع لك بالرد ...دقايق بنزل بارت بروايتي و برجع ....

بلييييز لا تزعلي اذا تأخرت بالرد بأي يوم .....تحياتيى

إلــــيــــنــــا ~ طير الغربة ~

المشاركة الأساسية كتبها اسيرة الهدوء اقتباس :
السلام عليكم
البارت جميل
ناصر وفرح وضعهم للاحسن
يعطيك الف عافية
أنتي الأجمل
إن شاء للنهاية يارب
الله يعافيك
شكرا على مرورك


المشاركة الأساسية كتبها reeme_ اقتباس :
بارت قمه بالابداع


فرح : اتوقع تجنبها لناصر بسبب الحمل


عادل : يالله لا تقولين انه يفكر يتخلى عن مرح دامه يحبها المفروض ما يفكر بالموضوع ويرفض لو يرسل مايا لفجر عشان توضح لها سبب رفضه هذا كانها تدري


فجر : اتوقع ما عندها خبر عن الخطوه اللي سوها خالها واتوقع ترفض عادل مع ذلك في احتمال بعد انها توافق


خالد : اتمنى انه يضبط وضعه باسرع ما يمكن عشان فجر


نايف : رحمته امه تقهر بس عندي فضول اعرف مين يكون ابوه ما اتوقع انه شخصيه جديده


ديالا : تستهبل ذي خيييير وش اللي " اكيد من غيرك " الي هو الحمل ووبعد " اهي ماتحبك مارح ينكسر قلبها " بس والله يا ان ناصر صفقها تصفيييق مع ذلك مارحمتها عادي كنت مستانسه بالكفوف اللي تجيها تستاهل


مرح : واضح انها تعودت على عايلة ابو سعود ماااااش ما عجبني الوضع


لين : صح اكرها بس ابيها تكره مرح بعايلتهم وتخليها تندم انها عرفتهم


شعاع : يوم طلع الدكتور وهو محزن حسبتها ماتت




بسأل الحين خالد يعرف ان عادل يقرب لفجر ؟؟؟
اذا ايه تمنيت ان عادل يقول له عن اللي صار له بفترة عدم وجوده وان ابوه مصر انه يتزوج فجر بكذا خالد بيلحق على نفسه ويستعجل بالموضوع


ضحكتني ردت فعل ام وابو سلمان يوم جاهم



.
.
.
.
.
.
.




لين وش قصدها من الكلام؟
ان مرح كانت تبي تسرق ممكن


مازن هل راح يحب ميسم أو للأن حبه لديالا موجود؟
اتوقع ايه وديالا بعديييييين بتفكر فيه بس وقتها بيكون حب ميسم مجرد توقع


شعاع وش راح يصير معها؟
مدري ممكن تقوم اذا جتها مرح وممكن لا تقوم قبل كذا بس بيصر عندها شيء مثل شلل وكذا او ولا واحد من الاثنين وتموت بس حرام لا تخلينها تموت


نايف وش مصيره مع أمه وأبوه؟
مدري ما في بالي شيء بس قولي لي اذا ابوه بيطلع او بيظل مجهول لان امه ممكن يصير لها شيء وتموت قبل ينفذ كلامها مدري ليه فكرت كذا


ديالا وفكرتها المجنونه ياترى مين اللي خرج؟ وهل راح يكشفهم؟
يمكن اخوها او مازن +لا ما اتوقع يكشفهم



تسلم ايدك ع البارت



.
.
.
.
.
.
.



بانظارك بالبارت القادم



أنتي الأرووووووع ياقلبي يسلموووووووووووووووووووووووووووووو
فرح إيه عشان الحمل
عادل ههههه ارتاحي ماتخلى عن مرح مرح نفسه اللي يتنفس فيه بس هو حاس بالذنب إن رفض ماراح تحقق حلمها هو هذا طبعه + إنه مصر أنه يتزوج مرح بس راح يستنى لين يتخرجو ويطلق فجر ويخطب مرح
فجر هيا ماتبغاها أصلا وإذا دريت خلنا نشوف ردت فعلها
أبوووو نايف اممممم أقول ولا أممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم ممممممممممممممممممممممممممممممممممم
لا :) خلي البارتات تكشف

هههههههههههههههههه والله ياكلمتك ذي ضحكتني وكل ماأقرأها أنفجر ضحك
يلا برد حرتك ناصر فيها جد تقهر يعني فهمنا إنها تحبه لاكن تشكك بعفتها هذي هبلة

مرح ولين امممممممم خلي البارتات تكشف هل راح تكرها أولا

لا مايعرف أنه يقرب لها
2 صح و2 خطأ وواحد نص ونص
أبوه بيطلع ارتاحي بس بقولكم شئ أستعدو للصدمات في بارت وراح أقولكم بدايته بعدو عنكم كل شئ تحبونه لأنو ممكن من الصدمه تكسرونه :) هههههههه أمزح أمزح بس بتنصدمو
الله يسلمك
إن شاء الله ماأطول عليكم








مايزرع داخل أنفسنا ينبت على ملامحنا...
لصراحتكم

إلــــيــــنــــا ~ طير الغربة ~

المشاركة الأساسية كتبها confused_ اقتباس :


روووحي ، حبيبتي انتى والله اسسسيسسسسسفة عالتأخير بالرد مانسيتك والله بس لتهيت شوي بالبارت تبعي وبس خلصتو حسيت عيوني راحت فيها...
لا تفكري انى نسيتك و حياتك وهلااااء هلاااء بقرا البارت و برجع لك بالرد ...دقايق بنزل بارت بروايتي و برجع ....

بلييييز لا تزعلي اذا تأخرت بالرد بأي يوم .....تحياتيى

ياقلبي أنا عادي عاذرتك والله
لا أفا عاد ماراح أزعل ولاشئ حتى أنا وأحيانا ماألقى وقت للقرأه








مايزرع داخل أنفسنا ينبت على ملامحنا...
لصراحتكم

ريحانة الشرق~ ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

يا هلا و ميه غلا بروقتي

بارت ثقيل حيييييل عجبني .. اممم اخر شي الي فتح الباب فرح ممكن بتعصب و بتتزاعل مع ناصر .. ليناا ما اعرف وش قصدها ممكن غيرانا من مرح .. و اتوقع ان مازن لسا يحب ديالا .. شعاع بتعدي عليها فترة ارهاق ممكن تكون من اي نوع بس ما راح تموت اكيد و بعد هالفترة بتتشافى ..

و هاذي توقعاتي ادري مخبصة بس يلا عديها يختي .. و مشكووورة جد ع البارت اموووح


و ^-^ سلااااااااااااااااااااام

reeme_ ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها بريق الأنوثة اقتباس :
[B][SIZE="5"][COLOR="Purple"]


أنتي الأرووووووع ياقلبي يسلموووووووووووووووووووووووووووووو
فرح إيه عشان الحمل
عادل ههههه ارتاحي ماتخلى عن مرح مرح نفسه اللي يتنفس فيه بس هو حاس بالذنب إن رفض ماراح تحقق حلمها هو هذا طبعه + إنه مصر أنه يتزوج مرح بس راح يستنى لين يتخرجو ويطلق فجر ويخطب مرح
فجر هيا ماتبغاها أصلا وإذا دريت خلنا نشوف ردت فعلها
أبوووو نايف اممممم أقول ولا أممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم مممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم ممممممممممممممممممممممممممممممممممم
لا :) خلي البارتات تكشف

هههههههههههههههههه والله ياكلمتك ذي ضحكتني وكل ماأقرأها أنفجر ضحك
يلا برد حرتك ناصر فيها جد تقهر يعني فهمنا إنها تحبه لاكن تشكك بعفتها هذي هبلة

مرح ولين امممممممم خلي البارتات تكشف هل راح تكرها أولا

لا مايعرف أنه يقرب لها
2 صح و2 خطأ وواحد نص ونص
أبوه بيطلع ارتاحي بس بقولكم شئ أستعدو للصدمات في بارت وراح أقولكم بدايته بعدو عنكم كل شئ تحبونه لأنو ممكن من الصدمه تكسرونه :) هههههههه أمزح أمزح بس بتنصدمو
الله يسلمك
إن شاء الله ماأطول عليكم





بس مو صعبه عليه وعلى مرح وحتى فجر لو تزوجها بعدين يطلقها وياخذ اختها 🤔؟؟؟

نشوف

الله يهديك كل ذي الأمأمه "امممم" بالنهايه خلي البارتات تكشف لنا تحمست

اها حسافه توقعت يعرف

الله يستر بس صدمه عن صدمه تختلف
متحمسه لظهور ابو نايف

ان شاءالله



أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1