nancy.1998 ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

وااااااااو واااااااااااو واااااااااااو وااااااااااو
جدددددد مبددددددعه دخلتيني جوووو مررا مرررا مع الابطال وتخيلت الاحداث كثييييييير

اه صح انا مرا مرا مرا مرررررررا اسسسسسسفه i am so so so
sorry
لاني تأكثرت عليييييييك كثيير كل مرة اوعدك اني ما بتأخر وتصير ظروف مفاجئه وأتأخر المرة هذه ما بوعدك ويارب ما أتأخر عليك بعد كذا

اممممنن دحين بعطيك توقعاتي البراقه مثلك ����
ياااارب ما أخطأ وتكون اجاباتي كلها صحيحه ����


هذي هيا شعاع وصحت لعيون اللي ييبوها تصحى بس وش راح يصير لاعرفت انو مرح ضائعه؟؟؟؟؟
امممم اتوقه بتنفعل كثيير وتحاول انها تهرب عشان تدور عليها

***

فجر هذي هيا اعترفت لمايا بسر خطير هل معاناته وثقة فيها أو ايش؟؟؟؟؟
انا صراحه شاكه ان في شي ثاني براسها مو قصة ثقه احسها بتخطط لشي

***

مرح ياترى وش سبب تصرفاتها الغريبه؟ وحركتها الغير مقصوده إيش بتنتج؟؟؟ وإيش راح تكون ردت فعل سالم وأمه؟؟؟؟؟
امممممم اعتقد ان فيها شي له علاقه بشي نفسي

***

ايش هيا المكالمه اللي جات لخالد؟؟؟ ومن مين؟؟؟
نانسي وتعرفيها دايما يجيها سؤال وما تعرفه حتى بإختباراتها ��

***

أم نايف وش راح يكون مصيرها؟؟؟
اتوقع بتدخل في غيبوبه طويلة شويه وفي البارت الاخير بتصحى ���� فاهمتك صح ��
وهل أبو نايف كان له يد فعلا ؟؟؟
yes Of course

***

وإيش سبب عصبية نايف وخوفه على أمه بالرغم أنه يكرها
لانها امه بالنهايه وايش م عملت بيبقى يحبها وهذا شي طبيعي


اممممممم بس خلصت الاختبار يارب اكون جاوبت صح ��
NANCY

إلــــيــــنــــا ~ طير الغربة ~

المشاركة الأساسية كتبها صافي 29 اقتباس :
اول اشي حبيبتي ربي يسعدك على البارتين. حماس وتشويق ومهما تأخرتي بتوفي بوعدك مهما كان ها احسن اشي ان شاء الله تتيسر امورك حبيبتي
الحين رح أبدا بتعليقااااات ان شاء الله يكون صح😁😁😁😁




هذي هيا شعاع وصحت لعيون اللي ييبوها تصحى بس وش راح يصير لاعرفت انو مرح ضائعه؟؟؟؟؟
عندي احساس مارح تعرف مرح على ما اعتقد رجعت الها الذاكرة

‎فجر هذي هيا اعترفت لمايا بسر خطي هل معاناته وثقة فيها أو ايش؟؟؟؟

فجر بس شافت مايه خافت منها حبت تحكيلها عن سرها لئها تعبت وهيا تكتم وتشوف الخوف بعيون مايه الخوف والامبالاه

‎مرح ياترى وش سبب تصرفاتها الغريبه؟مرح ضائعه؟؟؟؟؟

رجوع ذاكرتها
وحركتها الغير مقصوده إيش بتنتج؟؟؟ وإيش راح تكون ردت فعل سالم وأمه؟؟؟؟؟
تذكرت الحادث وشرودها. ايش رح تكون ردت فعل سالم مابعر
أمه اشي طبيعي تخاف يكون في علاقه بس رح تعرف انا رجعت الذاكرة
‎ايش هيا المكالمه اللي جات لخالد؟؟؟ ومن مين؟؟؟

‎لا ادري
أم نايف وش راح يكون مصيرها؟؟؟
يا العمى يا شي رح يحصل الها

وهل أبو نايف كان له يد فعلا ؟؟؟؟

اكييييد سبب المصااااايب

وإيش سبب عصبية نايف وخوفه على أمه بالرغم أنه يكرها

مهما عملت أمه اشي طبيعي يخاف عليها




رووووووووعتك ياقلبي بنستناااكي❤❤❤❤❤🌹😘


‎البارت الجاي على موعدنا إن شاء الله الجمعة

ياقلبي يسلموووو وبعدين أنتم تستاهلو
آمين يارب وياك
4خطأ اثنين صح
يلا خيرها بغيرها
وسؤال خالد كان بالغلط ترى


المشاركة الأساسية كتبها nancy.1998 اقتباس :
وااااااااو واااااااااااو واااااااااااو وااااااااااو
جدددددد مبددددددعه دخلتيني جوووو مررا مرررا مع الابطال وتخيلت الاحداث كثييييييير

اه صح انا مرا مرا مرا مرررررررا اسسسسسسفه i am so so so
sorry
لاني تأكثرت عليييييييك كثيير كل مرة اوعدك اني ما بتأخر وتصير ظروف مفاجئه وأتأخر المرة هذه ما بوعدك ويارب ما أتأخر عليك بعد كذا

اممممنن دحين بعطيك توقعاتي البراقه مثلك ����
ياااارب ما أخطأ وتكون اجاباتي كلها صحيحه ����


هذي هيا شعاع وصحت لعيون اللي ييبوها تصحى بس وش راح يصير لاعرفت انو مرح ضائعه؟؟؟؟؟
امممم اتوقه بتنفعل كثيير وتحاول انها تهرب عشان تدور عليها

***

فجر هذي هيا اعترفت لمايا بسر خطير هل معاناته وثقة فيها أو ايش؟؟؟؟؟
انا صراحه شاكه ان في شي ثاني براسها مو قصة ثقه احسها بتخطط لشي

***

مرح ياترى وش سبب تصرفاتها الغريبه؟ وحركتها الغير مقصوده إيش بتنتج؟؟؟ وإيش راح تكون ردت فعل سالم وأمه؟؟؟؟؟
امممممم اعتقد ان فيها شي له علاقه بشي نفسي

***

ايش هيا المكالمه اللي جات لخالد؟؟؟ ومن مين؟؟؟
نانسي وتعرفيها دايما يجيها سؤال وما تعرفه حتى بإختباراتها ��

***

أم نايف وش راح يكون مصيرها؟؟؟
اتوقع بتدخل في غيبوبه طويلة شويه وفي البارت الاخير بتصحى ���� فاهمتك صح ��
وهل أبو نايف كان له يد فعلا ؟؟؟
yes of course

***

وإيش سبب عصبية نايف وخوفه على أمه بالرغم أنه يكرها
لانها امه بالنهايه وايش م عملت بيبقى يحبها وهذا شي طبيعي


اممممممم بس خلصت الاختبار يارب اكون جاوبت صح ��
nancy
ياقلبي يسلموووو والله شهادة اعتز فيها
حبيبتي الغائب عذره معه وشئ طبيعي اوقات ننشغل وماتقدر نوفي بوعودنا
دامها توقعاتك اكيد بتكون مثلك
ثلاث خطأ وثلاث صح تعادل
بالنسبه لسؤال خالد كان بالغلط ذكرته في البارت عشان كذا ماحسبته








مايزرع داخل أنفسنا ينبت على ملامحنا...
لصراحتكم

إلــــيــــنــــا ~ طير الغربة ~

أول شئ آسفه على البارت القليل ذا بس امس كنت عند تيته ( جدتي ) ومع صجت البزران ماقدرت أكتب وادري قليله بحقكم وإن شاء الله البارت الجاي غير راح أحبسهم بغرفه وحده واكتب على رواقه:) شريره مو


الفصل الثالث عشر:
العيد
الجزء الثالث:
الرحيل








دنق راسه وحاوطه بذراعه ودقيقتين وجاه فيصل وجلس جمبه بدون أي كلمة
نايف وهو على حاله: وش قال الدكتور؟
سكت مارد عليه
رفع راسه شافه يناظر قدام تكلم بخوف: فيصل لاتفجعني أمي وش فيها؟
ناظره فيصل وهو عارف أقل ردة فعل حيسويها بعد ما يسمع الخبر إيش: نايف أنا متأكده أنت بتكون قوي وتتماسك لاسمعت الخبر
وقف ووجهه أحمر من الغضب مسكه من ياقة ملابسه وخنقه : قول لا وربي أدفنك هنا
نزل نظره للأرض بعد ماكان يناظره: البقية بحياتك
شد على ياقته زياده: تمزح صح
بلع ريقه بخوف من نظراته ولابحياته شافه زي كذا حتى أمه إلي جات خايفة على ولدها تراجعت من نظراته
دفعه بقوه وراح لغرفة العمليات أما فيصل أول مادفعه نايف مسك رقبته وبدأ يكح لأنه كان خانقه بقوة
جلست جمبه: أنتى بخير
هز راسه بإيه وحول نظره لنايف إلي كان واقف ومتكي على الجدار وشوي أنفتح الباب وطلع منه الممرضات ودكتورين يدفون سرير كانت فيه ومغطى جسمها بالكامل
مسك الدكتور وتكلم: دكتور مو أنت قلت تحتاج دم وأخذتو من دمي
ناظر الدكتور فيصل لأنه قاله كل شيء ولما شاف نظراته فهم كل شيء أشر لهم يتحركون ورجع نظره لنايف: حاولنا ننقل الدم لها بس توفت قبل لانقدر ننقله وسوينا لها ضربات بس قدر الله وماشاء فعل
مسكه من ياقت البالطو وصرخ: أنت دكتور؟ تسمي نفسك دكتور كيف دكتور ماتقدر تساعد مريضة لك وبكل برود تقولها ماتت
جا فيصل وحط يده على كتف نايف: نايف تعوذ من إبليس
ترك الدكتور ودف يد فيصل وطلع من المستشفى بكبرها وأول مكان قرر يروح له الشقة


**************************
الساعة 5 العصر
المستشفى رفعت تقرير للشرطة بحالة أم نايف إلي جات فيها عشان تخلي مسؤوليتها أما نايف راح شقته وقفل على نفسه الباب والجوال وحتى فيصل إلي حب يطمن عليه مارد عليه ولا راح خلص إجراءات الدفن بالرغم أنه عارف محد راح يجي ويدفنها لأنو ببساطه أهلها تبرو منها لما هربت مع أبوه وتزوجته وحطتهم تحت الأمر الواقع
ببيت أبو محمد كان الرجال كلهم موجودين أما الشباب والحريم والبنات لا ورن جوال الجد ورد: ألو ..... إيه نعم .....( توسعت عيونه بصدمة ثم تحولت إلى عصبية) وش سوى ( عصب) إيييييش..... ( هو له ثلاث سنين لاجانا ولانعرف وينه بس بليلة رمضان جا.... آها طيب
قفل وناظر عياله إلي يبغون يعرفون وش صار
أبو فهد: وش صار يبه؟
أبو محمد: خالد قتل زوجته والشرطه طالبته
كانت الصدمه تعتري الجميع ورد أبو ناصر بصدمة: دامه خالد بيطلع نفسه مثل الشعره من العجين
أبو فارس بصدمة: ونايف
أبو فهد: صح نايف وش صار عليه؟
أبو ناصر: هو رجال أكيد دبر نفسه بس لازم نوقف معه
ناظر أبو فارس: ياأبو فارس أتصل عليه شوف وينه
أتصل أبو فارس بس لقاه مغلق ناظرهم: مغلق
أبو فهد: محد يعرف وين ساكن
كلهم سكتو دلاله محد يعرف بشئ

*************************************

دخلو وكل وحده أطلقت تنهديه أول ماشافوها لسى نايمه
لينا: من الصباح وهي نايمة
لانا ناظرت ليان: ليان ماتعرفي وش فيها
ليان هزت راسها بلا
لينا: آخاف رجعت لها الذاكرة
لانا بهمس: قامت
لفو عليها لقوها ترمش وعلى طول طلعو
ليان: بنروح أنا ولانا لغرفنا وأنتي نادي ماما
أشرت لها لينا بطيب وراحت نزلت تحت ولقت أمها جالسه مع أبوها جلست وتصرفت طبيعي وشوي لفت على أبوها: بابا إيش رايك نسافر نغير جو
ناظرها باإستغراب: من جدك جهزو لأغراض الزواج وانتي ساكته
رجعت لفت على ال TVوبعدين لفت على أمها: صح ماما لمى من الصباح ماقامت روحي تطمني عليها
كشرت من سمعت أسمها : لا صحت بتصحى من نفسها
أبو سعود بصدمه: وش فيها؟
قالت له لينا كل شيء وناظر أم سعود: قومي شوفيها
قامت بضيق ماتبغاه يدري لأنها عارفه بيضيق خاطره
نسرع الوقت شوي عند غرفة مرح فتحت الباب شافتها جالسه وماسكه راسها
لينا تمثل الصدمه ركضت لها: لمى صحيتي
لفت عليها مرح وناظرتهم
أم سعود جات بتطلع بس وقفها صوت مرح وكلمتها: وش صار كنت تحت معكم
لينا ابتسمت بفرح وناظرت أمها ورجعت نظرها لمرح: نمتي وجبناك هنا أنتي بخير
نزلت نظرها لحضنها وغمضت عيونها وبعدين ناظرت لينا: أحس في شيء صار لي بس ماني متذكره إيه
لينا والفرحه مو سايعتها: بروح أنادي لانا وليان
وطلعت
قربت منها أم سعود وناظرتها ما انحرجت أو ارتبكت وملامحها واضح أنها ماسوت شيء وخايفه منه

*************************************

كان هذا حال نايف إلي محد يعرف عنه شيء جده وعمانه كنسلو السفرة وحتى المزرعة ومحد يعرف ليه إلا الشباب والشياب لأنهم الوحيدين إلي يعرفون بسالفة نايف وأنه ولد خالد من الناحية الثانية ليان من صباح العيد وهي حاسة شيء قابضها ومو مرتاحه وإلي أستغربته أنه نايف ماأرسلها شيء وكذا مره حاولت ترسله بس مافاد معها لأنه ماإستلم الرسالة ولا قرأها وحتى إتصال كان يعطيها مغلق ونفس الشئ لما حاولت تكلم سعود إلي مافلح معاه ولامع سلمان ولا أحد قدر يتواصل مع نايف حتى فيصل إلي راح له البيت بس مثل ماصار لسعود وسلمان رجع خائب وللآن أمه لها ثلاث أيام واليوم الرابع لها بالمستشفى بثلاجة الموتى ولاهو إلي خرج وطمن أحد أو دفنها أو وكل أحد بدفنها ومن جهة مرح ماصار لها شيء جديد من ذاك اليوم ولا أحد قالها عن إلي سوته أما أم سعود صح ما أقنعت بالبداية بس بعدين تصرفات مرح خلتها تتأكد زياده وتناست السالفة بكبرها والكل حاول يتناسى الأمر إلا سالم إلي حركة تافه وبسيطة وغير مقصوده لعبة فيه لعب وخلال ها الثلاث الأيام قضاها برى كل يوم يروح له مكان هادي ولوحده وفكره وكل جوارحه مشغولة باإلي صار ويرجع آخر اليل يلقاها يانايمة أو تصلي أو تتفرج بال tv بغرفتها وماكان عنده الجراءه يدخل أولاً من حركتها وعارف لادخل عليها إيش راح تكون ردة فعلها حتصرخ وتطرده وتسبه وهو مو مثل أول يكفخها لأنه حس بالذنب أنه كان السبب وهو متأكد من إلي صار لها باآخر رمضان كان بسببه بس مايدري أنه كان سبب فرعي مو رئيس ولاثانوي زائد إنه مايعرف ليه حركة قلبته ميه وثمانين درجة
الساعه سبعة وربع المغرب
دقو الباب ومارد ودقو الجرس وبرضو مارد وبعد مايئسوا قررو ينزلون ويكلمون حارس البناية ويفهمونه الوضع وبعد جهد وجهيد وافق الحارس إنو يفتحلهم الباب بالمفتاح الإضافي
الحارس وهو واقف عند الباب فتح القفل وقبل لايفتح الباب ناظرهم: بابا هذا ممنوع سوي أفتح باب
سلمان دخل: أقول روح ياعم الرجال له أربعة أيام هنا وهو يقول ممنوع
ودخل وراه سعود وأول مادخلو سدو أنفهم من الريحة الكريهه بالرغم من رقي الشقة
سعود: أفففف وش هالريحة
دخلو الصالة كانت تظيفة نوعا ما بس قاورير موية وعصير ومو مرتبة
أما المطبخ فكان حكاية وأغلب الريحة كانت طالعة منه بقايا الأكل قوارير وعلب عصير وأكياس الزباله ( وأنتم بكرامة ) مليانة ومتناثرة على الأرض بعض من الزبالة (وأنتم بكرامة )
سلمان ناظر سعود: إذا المطبخ كذا كيف الغرفة
هز سعود كتوفه بمعنى مايدري وطلعو من المطبخ متجهين لغرفته إلي كان بابها مسكر دق الباب سلمان بس نايف مارد عليه وسعود ناداه بس ولا كأن أحد يكلمه وقررو يفتحو الباب وفتحوه
إلي شافوه كانت صدمه شلت لسانهم عن الكلام وعقلهم عن التفكير وجسمهم عن الحركة
" مؤلم عندما يسألني أحد هل هنالك شخص كان كل شيء بالنسبة إليك فأجيبهم بعينان تلمع بالدموع نعم أمي لكنها رحلت عني"
" ودي أمسح كل دمعة طاحت بذيك السنين ...... ودي أمحي كل طعنة في حشاها ما تبين "
آآآآه يمه سامحيني وإعذري طيش السنين .... جددي ماضي الليالي وأمحي الحزن الدفين
والله إني حيل أحبك وأختنق لو تبعدين ...... سامحيني وأحضنيني وأعذري طيش السنين
إلي شافوه كانت صدمه شلت لسانهم عن الكلام وعقلهم عن التفكير وجسمهم عن الحركة لأنو اللي شافوه شيء ماتوقعوه
الدخان بكل مكان والفوضى طبعا كانت مو بعيده عن المطبخ أما هو كان جالس على كرسي ومتكي على الشباك المغلق نجي للي صدمهم السيجاره إلي كانت بفمه على حسب علمهم أنه ترك التدخين أول ما تخرج من الثانوي بعد ثلاث سنين من التدخين بس نجي للسؤال إيش السبب إلي يخليه يرجع ثاني
سلمان دخل وفتح الشباك أما سعود راح عنده وسحب السيجاره وطفاها بالصحن إلي كان قريب من رجوله بس نايف ماتأثر عيونه الزايغه إلي تحتها هالات سوده ونظراته التايهه وشعره المبعثر وثوبه إلي نفس ثوب العيد ووصخ وحالته حاله
مسكه من كتفه وهزه: نايف.. نايف
لارد ولاشعور
سلمان صفقه كف عشان يستوعب اللي حوله : نايف رد وش فيك؟ وش صار خلاك ترجع تدخن؟
ضحك بهستيرية: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ناظرهم ورجع كمل ضحك: ههههههههههههههههههههه
أما سلمان وسعود ناظرو بعض بصدمة ورجعو ناظرو نايف وأنصدمو وهم يشوفو الدموع تجمعت بعيونه وتحولت عينه لكتلة جمر حمرا: ماتت... ماتت وهي تكرهني..... قتلها .... ماعطاني فرصة أصلح خطأي
ناظرهم ونزلت دموعه مثل الشلال: عطيتها دمي ورغم هذا ماتت مامداني أقولها آسف مامداني
ناظرو بعض سلمان وسعود ورجعو ناظروه
سلمان: مين؟
دنق ودفن راسه بين يده وضحك: هههههه تبغون تعرفون مين؟ أقولكم مين؟ أمي ... أمي... راحت وتركتني .... تركتني وهي غضبانه علي
سعود ماخلاه يكمل أخذ أقرب قاروره كانت بالأرض وفيها نصها موية رشها عليه وسحبه سلمان للحمام وأنتم بكرامة وشغل الدش وحطه تحته وتكلم: خذلك شاور لاأسويها بنفسي تعرفني ماأمزح أسويها وخرج ورجع للغرفة وكمل تنظيف مع سعود وخمس دقايق وطلع بعد مالف على خصره المنشفه وطلعو عشان يلبس وإنتظرو خمس دقايق ... عشر دقايق .... ربع ساعه بس ماطلع رجعو دقو الباب لارد
سعود: أفتح أكيد خلص بس ماتكلم
دق سلمان الباب وتكلم: ترى بفتح
فتح ولقاه جالس على طرف السرير ولابس ومنتهيي والمنشفه مرمية بالأرض
أخذ سعود المنشفة من الأرض ونشف فيها شعره بعدين سحبوه معهم وأعطو الحارس خمسين ريال مقابل ينظف الشقه كلها من إلا وركبو بالسياره وهو مثل الجماد
سلمان كان يسوق أما سعود فتح الجوال وبحكم رفقتهم كان يعرف الرمز تبع جواله فتحه وحاول يدور أي شيء يفهم منه إلي صار دخل على الرسايل كانت من
عمي أبو فارس وفيصل وسلمان وسعود وسر سعادتي( ليان)
دخل على رسالة عمه إلي كانت
وينك
ترى عرفنا باللي سواه أبوك تعال
أمك بالمستشفى وماقدرنا ناخذها تعال وخلص إجراءات الدفن
نايف رد
عطني عنوانك

طلع ودخل على فيصل
نايف تعال الشقة
الشرطة موجوده ويدورون أبوك
أقلها روح أدفن أمك إكرام الميت دفنه
ترى المستشفى أزعجتني بالإتصالات وأنا ماأقدر أسوي شيء
نايف
طلع من الواتس بكبره ولف على نايف إلي كان نفس النظرات التايهه تعتريه : بأي مستشفى
نايف: لارد
سعود بجدية: نايف ... أكلمك أنا
نايف: الملك فهد
من ناحية سلمان حرك بدون كلمه للمستشفى ووصلو هناك وطبعا هو كان يتحرك معهم بس هم إلي سئلو عن أمه وأعطو الدكتور بطاقة الهوية تبع نايف وكل الأوراق اللازمة خلو نايف يوقعها وعشان مافي وقت يرسلوها للشرشورة ويغسلوها ويكفنوها قبل أذان العشاء قررو يرسلوها بأخر الليل من جهة نايف غصبوه سعود وسلمان يدخل ويشوفها دخل كانو مغطينها بالكامل بس باين راسها وأول ماشافها رجعت دموعه تنزل حضن يدها وباسها وبعدين باس راسها وخدها وهو يردد: آسف يمه آسف على ذلي لك بفلوسي آسف على طوالت لساني آسف ماكنت الولد إلي تمنيته آسف يمه تكفين أرجعي راح أفكك مني ماراح أزعجك صدقيني ولاراح تشوفين وجهي إلي تكرهينه ولاراح أرسلك شيء بس تكفين أرجعي
باس يدها بقوه: يمه تكفين لاتروحين وأنتي غضبانه علي تكفين يمه


***************************

في بيت أبو عبدالله الله يرحمه
دق باب غرفتها ودخل أول ماسمع ردها
كانت على لابتوبها وأول ماشافته لفت وصارت قدامه بالضبط: تفضل خالي
سكر الباب وجلس: مشغولة شيء
هزت راسها بلا: لا بس كنت أقرأ
أبتسم: كويس
ناظرها بجدية: أنتي عارفة أنك بتكملين دراسة برى ومع عادل
هزت راسها بالإيجاب
كمل: حلووووو.... أنا بصراحة ماأقدر أسفره معك وهو مو محرم لك إذا صار لك شيء وأحتجت شيء ومثل إلي قلتله راح أقولها لك هو مو إجباري تقدري ترفضي بس إعرفي إن رفضتي ماراح تقدرين تكملين دراسه برى وإن وافقتي راح تقدرين بس طبعا في شروط
عقدت حواجبها:إلي هوى
كمل: راح يخطبك عادل
وقفت وصرخت: مستحيل لا أبداَ
إستغرب من ردة فعلها وصراخها: قصري صوتك قلت لك مو إجباري لك الحق ترفضين
تنهدت براحة وجلست هي أول ماسمعت كلام خالها جا ببالها رائد ماتبغى تكون زوجة لغيره حتى إذا مات تضل عمرها عانس ولاتتزوج غيره
عبدالله: فجر أسمعيني فكري زين بمستقبلك عادل راح يخطبك ولاتخرجتو إن شاء الله على خير راح يطلقك هو يكمل حياته وأنتي تكملين حياتك ومن ناحيته رفض بالبداية بس بعدين وافق
فجر: وش ضمني مايطلقني
عبدالله:أولا هو كان رافض بتاتاً ووافق على شرط يطلقك لاتخرجتو سكتت تفكر هي لا وافقت راح تكون حرم عادل وإن طلقها حتكون طليقة عادل ماتبغى تبغى تكون حرم رائد الأولى والأخيرة ورائد بحياتها نفس الشئ بس رفضها معناته راح تدرس بأخس جامعة جامعة طيبة وماراح تروح عند فرح راح تقعد لوحدها هنا وكلها مسألة وقت وترجع فرح ألمانيا ثاني ومرح ماتدري حيلقوها أولا ومايا صح نوعا ما بدت ترتاح لها وتعرف أشياء عنها فرح ومرح مايعرفوها بس ماوصلت لمرحلة فرح ومرح بقلبها فتحت عيونها وناظرت خالها: وماما تعرف
عبدالله: خلها بالأول تطلع بالسلامة وترتاح وبعدين راح أشاورها ماتدري توافق أولا إن رفضت ماراح تقدر تشوف فرح وممكن تنعاد الثلاث سنين بس هالمره لوحدها
ناظرت خالها: أستخير وأرد لك
وقف: طبعاَ
راح لها وباس راسها: الله يوفقك يابنتي فكري بمستقبلك تراه أهم
أول ماطلع خالها رجعت لفت على اللاب وهي تفكر: راح أكون حرمه بالإسم راح أغطي عنه وأعيش بشقة لوحدي وحتى دبلته راح أشيلها من أول ليله
هزت راسها يمين ويسار: بس كذا كذا حكون حرم عادل ماأبغى
أبتسمت بشر: أقوله يزور الأوراق دامه مايبغاني ولاأنا أبغاه
بوزت أول ماتذكرت وغطت وجهها بيدها: أكيد خالي حيجيب الشيخ هف ومافي سالفة تزوير
من ناحية عبدالله أول ماطلع من عندها بدى يفكر بالي سمعه هو أنصدم أول ماعرف بس أجل كل شيء بعد العيد لأنه ماكان في وقت يدوب رجعو من العمرة وبدو يجهزو للعيد والآن يحس الوقت مناسب ناداها: ياأم عادل .... ياأم عادل
طلعت الدرج وجاته: هلا
عبدالله مسك يدها وسحبها لين وصل غرفتهم دخلو وسكر الباب
نهى بقلق: خير صار شيء
جلسها وجلس جمبها على السرير: ياأم عادل وقت رجعنا من العمره جاني إتصال من دكتور البنت إلي محتمل تكون مرح وقلت لك إني قبل عطيته مجموعة أسماء طلبها عشان يعرف هيا ولا لا وطلعت فعلا هيا لأنها أظهرت ردة فعل فيهم
فرحت: الحمدلله لقيناها
كمل: هو موهنا المصيبة المصيبة أنه في أسماء ماكانت تنزل من لسانها بالأخص أسم
نهى: مين؟
عبدالله: أمها وخواتها ومايا
نهى بصدمة: مايا
هز راسه بالإيجاب
سألت: ومين هو الأخص إسم
عبدالله : عادل


**********************************

بفيلا أبو ناصر وبالتحديد بغرفة سديم
سديم: إيه والله حتى أنا مستغربة
ديالا: يمكن لقوها
سديم باإستغراب: لقوها وطلب صورتها في شيء غريب
مغاني: أنا أبغى أفهم أنتو ليه ماتطلعون المباحث إلي فيكم الآن أسئلو أبوكم
ضحكووناظرو بعض ورجعو ناظرو مغاني
ميسم: كان ودي أقولك بس تعرفين أسرار المهنة ماتنقال
ميلت شفتها بقرف
سيرين: أنا أبغى أفهم متى تسيبو الثقة الزائده هذي
أبتسمت نسيم لين بانت أسنانها وناظرت مغاني: حبيبتي روحي لخواتك أفضل
كشرت أول ماقالو خواتك وتكتفت: خلهم ساحبين علي هالأيام والمفروض يقعدون معي هالأيام وياخذوني معهم بما أنو باقي لي شهر وأتزوج
سديم ضحكت: ههههههههه يعني ماكأنك بتتزوجي فارس وكل يوم بيكونو عندك
لفت: آسفة بيتي مايدخله حشرات بعدين أنا وفروسي حبيبي راح نسافر المالديف
ضحكو كلهم
ديالا وهي ماسكه بطنها: هههههههههههههههههههه لايسمعك فارس تناديه بهذا الإسم
ناظرت فيهم ولفت وجهها وبثقة: أصلا هو يحبه دامه من لساني
رجعو فطسو ضحك ثاني: هههههههههههههههههههه
سيرين مسحت دموعها: والله إنك توحفة ووين سحبو عنك
لفت بزعل: كملو ضحك
نسيم: يلا مغاني بلا زعل
سديم: مغاني مو من جدك
ميسم: مغاني ترى بعطيك بوكس
ديالا: أوصي لك من ماك على حسابي
لفت عليهم وأبتسمت: والله
كتمو الباقين ضحكتهم أما ديالا هزت راسها بالإيجاب
مغاني: كلهم يروحون مع بعض إذا جيتكم أو نمت أو كنت مشغولة بأغراض الزواج وملاحظتهم يجلسو مع بعض ويتساسرو ولاجيت يسكتو
سديم باإستغراب: ووين يروحو ليه ماتقوليلهم بروح
مغاني: قلتلهم مره يقولون بنقضي أغرااض الزواج ونبغاها مفاجأ ه لك وفهد وكنان بيوصلونا ويروحو الجيم ومره يقولو أنتي عروس لاتتعبين نفسك وعلى هالحال يطلعون مية ألف عذر
ميسم: يمكن بيسو لك مفاجأه
مغاني بنص عين: من جدك صدقتيهم أول شيء هم يروحون ويرجون ومافي بيدهم كيس ثاني حاجه يجلسون ساعتين ثلاث وأحيانا أربع وكل مره على هالحال وفهد وكنان لو يموتو ما ينتظروهم وفرضنا سبحان الله الأثنين مع بعض
ميسم: أقصد يمكن مسوين مفاجأه بزواجك ومايبغوك تعرفين
سديم: صح والله
مغاني بتفكير: أممممممم يمكن بس كان قالولكم أقلها قالو لسديم وسيرين وش دخلهم
كلهم بدو يفكرون بسبب
نسيم: طيب أتصل عليهم
مغاني: ليه؟
نسيم: إذا كان حولهم إزعاج فهم بمول
مغاني: حاولت قبل بس كل ماطلعو يقفلو جوالاتهم
نسيم: طيب حاولي الآن
حاولت وأتصلت وأعطاوها مغلق
ناظرتها: شفتي كيف
مصيرك بتعرفين خلي الوقت يكشف لك
مغاني: ياليتني عندي برودك ياشيخة

****************************

في بيت أبو سعود
نزل تحت بسرعة يبغى يلحق على زملائه اليوم في مباره مهمه ماراح يفوتها وجذبه الأصوات إلي في الصالة وأستغرب لأنو خواته بغرفهم وأمه وأبوه طلعو مشى لين وصل شافها جالسه وبيدها بوب كورن ومندمجة بالTV أبتسم لاشعوريا على شكلها وتكى على الجدار وتكتف وهو مستمع بشكلها وردات فعلها من الصدمة للفرح للبكى وحتى الصراخ كان له دور
تركت البوب كورن وصرخت: نوووووووووووووووووو لا .... ياهبلة هوى لاتثقي فيه
هزت رجولها بتوتر بعدين وقفت وصرخت وهي تنط: نوووووونوووونوووو ياويلك تقتله ياوليك
جلست على الأرض قدام الTV وهي تتابع باإهتمام وشوي أبتسمت وصفقت: كفو إيه أذبحها
زادت إبتسامتها وخق عليها
وشوي وقفت وصرخت وهي تضرب الشاشه: لاااا لا لا ياكلب ليه قتلته لا ووين الحماره ذيك ياربي لا
وشويتين ونزلت دموعها وهي تتحلطم: وش هالفلم الخايس أهئ حرام أنقتل حبيبها أهئ ياربي تكسر الخاطر أهئ أهئ
كان وده يروح ويضمها ويمسح دموعها بس عارف أنو تواجده مو مقبول فيه وهو مستمتع بس من مشاهدتها
وقفت وجات بتلف ترجع إلا لمحت شيء خلاها توقف هوى كان يناظرها ويبتسم حمدت ربها أنها لبست عبايتها غطت شعرها ووجهها بالشيلة وبدت تتأفف وتتحلطم وطلعت من الصالة لغرفتها من ناحيته توقع هالشئ كان لوهلة حيمسكها ويدفنها بالأرض بس مايبغى يسوي شيء يندم عليه بعدين صرخ وصراخه خلاها توقف ويرتعش كل عضو بجسمها ماينكر إنه حز بخاطره أنه مسببلها كل هالرعب بس كمل بصرامه: المره ذي حعديها لك المره الجاية ماأبغى يتكرر لاتتأففين لما تشوفيني ماني كأن موبوء
بداخلها: والله أنت أسوء من الكأن الموبوء بس خلني أعديها لك ماأبغى أعيد إلي صار ذاك اليوم
مشت: إن شاء الله
أبتسم بحزن وبخاطره: هذا إلي يثبت إنوا الحركه كانت مو مقصوده منك ولا أنت تحبيني آآآآه يالمى وش سويتي فيا لو تعرفين بس إنك من جيتي عفستيني من فوقي لتحتي

*********************

بصدمة: عادل متأكد
هز راسه بالإيجاب: إيه .... مصدومه صح ليه عادل بالذات ليه ماكانت راما أو ماهر أو سامر أوخالاتها أو بنات عمها هم معها أكثر من عادل إلا إذا كانت
قاطعته: أنت كيف تشك بتربية شعاع ؟
عبدالله: أنا ماشكيت لو شكيت فعلا كان مارضيت يكون معهم جوالات وقعدت لهم على الطالعة والنازلة وبعدين أنا حالينا المسؤول عنهم وهم بسن مراهقة مايعرفون الصح من الخطأ وأنا وأنتي المسؤولين عنهم أمام الله
نهى: طيب والحل
عبدالله: الحل روحي شوفي غرفة مرح إذا فيها أي شيء يشكك بالأمر
نهى: لا هذا تجسس
عبدالله: مو تجسس راح نتأكد بس أي شيء ماله علاقة أتركيه
نهى: وعادل
عبدالله: أتركيه علي
تركها وطلع وراح غرفة عادل دق الباب بس لارد فتح الباب لقى النور مقفل فتحه لقى الغرفة فاضية دخل وسكر الباب وبدى يدور بدولاب الملابس التسريحة والكومدينة وفوق السرير وتحته وتحت مرتبة السرير ولاشئ يدل حتى بأوراقه رجع كل شيء مكانه وقرر ينفذ الخطه إلي بباله وقتها راح يعرف

*******************************

ناظره: وين الآن
رجع ناظره: مافي غير نخليه يرجع شقتهم ونحطه تحت الأمر الواقع
جابباله فكره: أختك .... خل أختك تجيه
أبتسم على جنب وناظر قدامه: لو جات بتبكي أول ماتشوفه
ناظره بجدية: عشان نخرج أحد من صدمته أول شيء يقعد مع إلي يحبهم لازم ياسعود هل الفتره كلنا نوقف معه
سعود فكر وناظره: مو الآن حقول لأمي وهيا راح تقولها وبعد بكرى إن شاء الله حخليها تجيه
طلع نايف من الثلاجة وكلهم سكتو وناظروه يمشي ومنزل راسه مشو معه لين وصلو السياره وركبوها
سلمان ناظر سعود إلي غمض عيونه وهز راسه دلاله على أنه يروح المكان إلي أتفقو عليه ونص ساعه ووصلو لف عليه سعود: بنزل معه وأنت روح شقته وجيب أغراضه منها وسلم الشقه وجيب لك كم غرض حنبات عنده
أشر براسه طيب: وأنت
سعود : وقت ترجع حروح أجيب أغراضي بنفسي
سلمان: طيب وصي أهلك يجهزو أغراضك وأنا أروح أخذها
هز راسه بالنفي: ماأحب أحد يجهز لي أغراضي أحب أسوي كل شئ بنفسي
نزل وقال لنايف ينزل معه وطلعو فوق وأول ماوصلو الشقة كانت مقفلة وماقدرو يدخلو ومحطوط عليها لوحة ممنوع الدخول أستغرب سعود ودق على الشقه إلي جمبهم وشوي وطلعت له بنت من ورى الباب: مين ؟
سعود: لو سمحتي أبغى أعرف عن الشقه إلي جمبكم وش صار عليها
البنت: صارت فيها جريمة قتل والشرطه لساتها تحقق ومنعت أحد يدخل
رد: آها طيب شكرا
لف على نايف وأشرله يتبعه إلي كان يمشي وراه زي الربورت بدون أعتراض وأتصل سعود على سلمان وقاله يرجع ولحسن حظهم أنه مابعد كثير وخمس دقايق وهو عندهم
سلمان: هاوين نروح
سعود: الشقه تبع نايف مافيها إلا غرفة وحده
سلمان: وهذا المطلوب واحد منا ينام معه على السرير والثاني على الكنب لو أخذنا شقة ثلاث غرف أو غرفتين ماراح نسوي شيء خلنا نقعد معه لين ينام
سعود: أوكي خلاص خلنا نروح











انتهى البارت





توقعاتكم
نايف وش مصيره بعد وفاة امه؟؟ وهل راح يخرج من صدمته؟؟ ومين راح يخرجه
ايش راح تكون ردة فعل ليان لاعرفت بوفاة امه؟
خالد هل راح يقدر يطلع نفسه من الموضوع؟
فجر هل راح توافق ؟؟
وعبدالله ونهى هل راح يكتشفو حب مرح لعادل وعادل لمرح
أدري هذا قهر البعض خصوصا ريم بس وش اقول ياريم واللي انقهرو
سالم وش راح يسوى بعد ماعرف انو حبه من طرف واحد؟ وهل مرح راح تعرف؟








مايزرع داخل أنفسنا ينبت على ملامحنا...
لصراحتكم

ريحانة الشرق~ ©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©

هذا البارت الي توك منزليته بقراه بس الي قبل جد اسف لاني ما علقت انا انسخ و اقراه لمن يطفى النت يا قلبي اعذريني



يعني اقلك اباع رائع جميل ما يوفن هالكلماااااات انتي مبدعه ربي يحرسك من العين يا قلبي و حبيبتي و ابيك احلا و احلا تكتبي بعد الله يوفقنا و اياك

إلــــيــــنــــا ~ طير الغربة ~

تسلمي فطومه ياقلبي وبإنتظار ردك......







مايزرع داخل أنفسنا ينبت على ملامحنا...
لصراحتكم

خفايا حقيقة ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

إبداااااااع ياقلبي إبداااااااع عاد توقعاتي البارت السابق قلتو لك
نايف وش مصيره بعد وفاة امه؟؟ وهل راح يخرج من صدمته؟؟ ومين راح يخرجه
اتوقع بينصدم ..... ايه..... ممكن سعود وسلمان وليان
ايش راح تكون ردة فعل ليان لاعرفت بوفاة امه؟
اكيد بتنصدم له وتتطلب تشوفه
خالد هل راح يقدر يطلع نفسه من الموضوع؟
دامه خالد أكيد بيطلع نفسووو
فجر هل راح توافق ؟؟
ممكن ايه بس إن شاء الله لا
وعبدالله ونهى هل راح يكتشفو حب مرح لعادل وعادل لمرح
لا
أدري هذا قهر البعض خصوصا ريم بس وش اقول ياريم واللي انقهرو
سالم وش راح يسوى بعد ماعرف انو حبه من طرف واحد؟ وهل مرح راح تعرف؟
اكيد راح يستسلم ومرح ممكن تعرف بس بعدين ومن من سالم
تسلم يدك على البارت








ويوما ما سأتحرر وأحلق بعيداً عنك

إلــــيــــنــــا ~ طير الغربة ~

المشاركة الأساسية كتبها xx جرح الماضي xx اقتباس :
إبداااااااع ياقلبي إبداااااااع عاد توقعاتي البارت السابق قلتو لك
نايف وش مصيره بعد وفاة امه؟؟ وهل راح يخرج من صدمته؟؟ ومين راح يخرجه
اتوقع بينصدم ..... ايه..... ممكن سعود وسلمان وليان
ايش راح تكون ردة فعل ليان لاعرفت بوفاة امه؟
اكيد بتنصدم له وتتطلب تشوفه
خالد هل راح يقدر يطلع نفسه من الموضوع؟
دامه خالد أكيد بيطلع نفسووو
فجر هل راح توافق ؟؟
ممكن ايه بس إن شاء الله لا
وعبدالله ونهى هل راح يكتشفو حب مرح لعادل وعادل لمرح
لا
أدري هذا قهر البعض خصوصا ريم بس وش اقول ياريم واللي انقهرو
سالم وش راح يسوى بعد ماعرف انو حبه من طرف واحد؟ وهل مرح راح تعرف؟
اكيد راح يستسلم ومرح ممكن تعرف بس بعدين ومن من سالم
تسلم يدك على البارت
الإبداع منك وفيك ياقلبي
كله صح عادا واحد نص ونص فديت اللي فاهميني

الله يسلمك








مايزرع داخل أنفسنا ينبت على ملامحنا...
لصراحتكم

اسيرة الهدوء ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

السلام عليكم
البارت يجنن يامبدعه
نايف راح يكون تحت الصدمه لفترة ويرجع لوضعه ووممكن يوصلون له اهله
ليان ممكن تزوره
خالد ودي امسكه واضربه وراح يطلع نفسه من المشكلة ومتى راح يتعاقب مستعجله
وفجر راح توافق
عبد الله ونهى بيكتشفون حبهم لبعض وانتظر ردة فعلهم
سالم ممكن تعرف مرح بس بعد فترة
يعطيك الف عافية
بانتظار البارت القادم باذن الله

إلــــيــــنــــا ~ طير الغربة ~

المشاركة الأساسية كتبها اسيرة الهدوء اقتباس :
السلام عليكم
البارت يجنن يامبدعه
نايف راح يكون تحت الصدمه لفترة ويرجع لوضعه ووممكن يوصلون له اهله
ليان ممكن تزوره
خالد ودي امسكه واضربه وراح يطلع نفسه من المشكلة ومتى راح يتعاقب مستعجله
وفجر راح توافق
عبد الله ونهى بيكتشفون حبهم لبعض وانتظر ردة فعلهم
سالم ممكن تعرف مرح بس بعد فترة
يعطيك الف عافية
بانتظار البارت القادم باذن الله
وعليكم السلام
الابداع منك وفيك

كله صح عادا وحده خطأ ماشاء الله عليك
الله يعافيك
إن شاء الله








مايزرع داخل أنفسنا ينبت على ملامحنا...
لصراحتكم

صافي 29 ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

توقعاتكم
نايف وش مصيره بعد وفاة امه؟؟ ؟؟
وهل راح يخرج من صدمته؟؟. رح يفوق
ومين راح يخرجه ليان
ايش راح تكون ردة فعل ليان لاعرفت بوفاة امه؟
رح تحزن علي و رح تساعدو يخرج من الصدمة
خالد هل راح يقدر يطلع نفسه من الموضوع؟
اكيييد رح يطلع حالو
فجر هل راح توافق ؟؟
وعبدالله ونهى هل راح يكتشفو حب مرح لعادل وعادل لمرح
على ما اعتقد ايوا
أدري هذا قهر البعض خصوصا ريم بس وش اقول ياريم واللي انقهرو
سالم وش راح يسوى بعد ماعرف انو حبه من طرف واحد؟ وهل مرح راح تعرف؟ لا ما رح تعرف

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1