اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 161
قديم(ـة) 27-04-2017, 06:36 PM
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي متصل الآن
بـــنــت أمـــہـــا
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي















يسعدكم ربي يا قراء

يمكن ما أنزل الفصل اليوم المنتدى معطل

آسفة














| | صارحني هنا | |





آخر من قام بالتعديل ملكة الإحساس الراقي; بتاريخ 27-04-2017 الساعة 06:45 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 162
قديم(ـة) 28-04-2017, 11:25 AM
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي متصل الآن
بـــنــت أمـــہـــا
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي















- - - - -- - - - - - - - - -- -














| | صارحني هنا | |




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 163
قديم(ـة) 28-04-2017, 11:31 AM
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي متصل الآن
بـــنــت أمـــہـــا
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي

















( 18 )
( هروب وضحية )

كان يثرثر وكأن شيئًا لم يحصل ، رفع رأسه حين سمع هاتفه واغمض عينيه من الاتصال :
ـ أهلًا سلطان ماذا الآن ؟
سمع صوتًا مزمجرًا : هل أنت أحمق ، لِمَ ضربت أخت ذاك الأسود ؟
أجاب بتوتر وخوف :
ـ ماذا جرى ؟
صاح بغضب : أخت ذاك بالمشفى الآن . . ماذا فعلت !! هل أنت غبي ؟
أبعد الهاتف عن أذنه هنيهة ومن ثم مسح على وجهه بخوف ووضع الهاتف بأذنه :
ـ لم أضربها بشدة !
أعاد صياحه :
ـ يا لحماقتك . . أنت الآن مطلوب وسيداهمونك . . اخرج واختبئ في أي مكان وأنا سأدافع عنك ، ولكن اعلم أن دفاعي لن يكون سهلًا . تغير مجرى صوته إلى الخبث : لذا يجب عليك أن تطيعني جيدًا !
اغمض عينيه بسبب الغصة :
ـ حسنًا . . ولكن من الذي فعلها ؟
ابتسم سلطان بانتصار :
ـ جيد جيد . . إنه إبراهيم الأبله بالتأكيد .
رمى الهاتف بقوة وأمسك برأسه لثواني . . نظر إلى المرآة للحظات ومن ثم لكم صورته التي أمامه بقوة : ماذا فعلت ورطت نفسك مع هذا الغبي . .
انتثرت شظايا الزجاج ، صرخت بخوف وركضت إلى غرفته : أخي هل أنت بخير ؟!
نظر إلى الباب : " نعم أنا بخير أوقعت المصباح بالخطأ لا تقلقي أنا على ما يرام " .
ابتعدت عن الباب ، كان ينظر إلى يده التي تنزف بشدة وإلى عيناه القاسية تحدق إليه ، كان كل شيء سيء في مظهره عدا جسمه القوي ، أخذ ثوبه وارتداه وخرج ليهرب تاركًا خلفه فتاة صغيرة . .

* * *


( 19 )
( بلحظة افتراق )

لم أنم أليس كذلك ؟ أين جواد لم يأتي ، لا لا أنا أتذكر كان هنا وكاد أن يأخذني ليذهب بي بعيدًا عن هذا المشفى ، رأيت رجلًا واقفًا ، يبدو عليه أنه من تلك العوائل الغنية ، يحدق بي كثيرًا ، وامرأة بجانبه قبيحة المظهر ، والممرضة تروي لهم قصة ، لا أعلم ربما أنها تروي قصتي ، دخلا معًا وجلسا أمامي ، لم أفهم أي شيء ، نظرت إلي الممرضة وكأن الذي في بالي يحدث ، تذكرت صديقةً لي ، ذهبت مع عائلة غنية من تلك الدار ، شهقت بصدمة ، سيأخذونني ! لِمَ أنا فقط ، هل لأنهم أشفقوا عليّ ؟ كانت كلتا عيني الرجل تنظر إلي بحنيّة سحرية وتتنقل بين عيناي ، شعرت بالراحة حين رأيته ، ألقيت النظرة على تلك المرأة ، كانت مشمئزةً مني ، كانت سمراء اللون وكبيرةٌ في السن ، يبدو أنها زوجته ، اغمضت عيناي ربما أنام ولا أرى أحدًا . . فتحت عيناي فرأيت مكانًا آخر ، أكنت نائمة ؟ رفعت رأسي ، أخيرًا أستطيع الحراك ، ولكن هناك صداعًا ملازمًا لي ، ألقيت نظرة على كامل الغرفة ، فدهشت ، كانت كبيرةً للغاية ويمكنني أن أشاركها مع عشر فتيات ، اقترب مني ذاك الرجل واعطاني ورقة ’ من يكون أباكِ ؟ ’ نظرت إلى الرجل وابتعدت عنه وضممت جسدي ، لوهلة شعرت أن عيناه أصبحت قاسية ، ربما يريد أن يفعل شيئًا بي ، قال لي أبي إن سألك أحدًا عني فلا تجيبيه أبدًا ، لا لا أريد المشاكل أبي قال لي لا تقولي لأحدٍ هذا ، لا أريد أن أرى الرجل أمامي لا أريد ، نظرت إلى الورقة وترددت كثيرًا في الرد أجبته بهمس : أبي محمد .

نظر إلي في صدمة وكأنه يقول : أنت تتحدثين ؟

* * *


دخلتُ المشفى على أملٍ على أن أُلاقي شقيقتي ، فاليوم استأذنت وخرجت مع جيشًا من الشرطة ، نظرت إلى العمّال وسألت شابًا :
ـ أخي من فضلك هل تعرف غرفة مريضة هنا ؟
نظر إليه ورفع حاجبه المتصل :
ـ من تقصد ؟
شعرت إني أبله في هذا الموقف فتداركت نفسي وأردفت :
ـ فتاةٌ صغيرة كبشرتي كانت غرفتها هنا هل نقلوها ؟
هزَّ رأسه : نعم تلك اليتيمة المسكينة ، أخذها رجلًا مع زوجته للتو
ـ ما أسم ذاك الرجل ؟ هل تعرفه وإلى أين ذهب ؟
نظر إليه بغرابة :
ـ لا أعلم . . ولكن الذي أعرفه من ذاك الرجل أنه من تلك العوائل الغنية

ابتعد عنه وركض خارجًا ، نظر إلى العمال باستفهام : ما به ؟

* * * *

قامت من الأريكة والتفت إلى باب حجرته بتأمل ، تقدمت بهدوء وأقربت أذنها إلى الباب لتسمع صوته أو أي كائنٍ في هذه الغرفة ، فتحت الغرفة والقت نظرة : مجد ؟ مجد ؟ مجد ! أين أنت ؟
نظرت إلى النافذة ودُهشت من تلك الفكرة : مـمممــجد !
اتسعت بؤرة عينيها حين رأت الزجاج منتثر تحت قدميها ، والدماء تحاوط مرآته المكسورة ، وخزانة ملابسه الفارغة ، جلست على الأرض باكيةً بألم : ليت ما فعلتُ بك هذا يا سوداء !

* * * *

( 20 )
( سألتقيك . . ولو برؤية )

ليس مستحيلًا قضاء وقتًا جميلًا مع هذا الرجل ، أدركت أني كنت على خطأ حين قلت أنه رجلٌ مزعج وما يجيد سوى الثرثرة والتشاؤم ، وأدركت شيئًا واحدًا فقط أني كنت أكتظ بالهموم وأحتاج إلى شخصٍ يفهمني ويقدر كل إحساسٍ أبوحه ، اليوم أشعر بالراحة لا أعلم ما في أعماقي ، الشيء الوحيد الذي يقلقني هو صحة أختي فقط , أدرت ظهري ورأيت جميع الأُسارى نائمون ، سهرت الليل أفكر ، محاذاة الأفكار شيءٌ يستصعبه الكثيرون ، ولكن هل من مفكر ؟ والدايَّ أصبحتُ أتذكرهم ولا أشعر بالصداعِ قط ، لا أحد سمِعَ أن الموج صعد إلى السماء لأن إذا كان صاعدًا فسوف يبلل حبل أفكار البشر ، ولكن السحابة ستمطر وتكوّن بحرًا ، هذا ما يعرفه الجميع .
أدنى فكر بالنسبة للبشر هو الفكر البريء لأن البريء يُشوه البريء حقًا في أعين السيئون ! لا حاجة لتبرير شخصه فهو يعرف أنه دومًا مثل الجميع .
عبور الجسر لدى المبْتدئ صعبًا ومخيفًا خشيةِ الوقوع والانزلاق منه ، فكيف بيتيمٍ ذكر أبوه الآن بعد أن فات الأوان وسُلِبتِ الألوان وانحدرت الأكوان من عيني الحيران ؟

* * *



استبدال الساعة الرملية بالساعة العقرب أمرٌ فعله البشر منذ قرون ، ولكن هل سيستبدلون أرواحهم ؟

ملكة الإحساس الرّاقي .



استيقظت وأدركت كيف أعيش ، تلفتت إلى نهاية الغرفة المعزولة وشعرت بحركة سريعة تتأرجح ذهابًا وإيابًا صاعدةً وهابطة ، على ظهري المنحني ، لم أكمن لأحدٍ هنا فكل ما أراه في هذا القصر مخيف وكأنه مهجور ، قمت بسرعة والعرق يتصبب من جبيني وساعدي يرتعش ، التفتت إلى ما هو خلفي ولكن لم يكن أحدًا هنا ، عجبًا أكنت أحلم ؟ لا لا أنا أتذكر وأعلم جيدًا أن الأحلام تختلف عن الواقع ، أدرت ظهري وتعوذت ومن ثَمَّ انقلبت إلى جهتي الأخرى لربما أُبعد ضجيج نبضي ، أشعر بشوقٍ عجيب أحقًا أحببت ذلك الفتى ؟ فتًى حيّر جميع أوردتي فجعلها غير منتبهةً لي أهذا ما يسمونه الحب ؟
لا يمكن لأحدٍ معرفة سرّي فإني أجهلُ كثيرًا سبب عدم بوحي لجواد . . أرى أني خجلة !

* * * *















| | صارحني هنا | |




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 164
قديم(ـة) 29-04-2017, 09:29 PM
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي متصل الآن
بـــنــت أمـــہـــا
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي

















سلام عليكم :


أعزائي القراء بوقف التنزيل بسبب الاختبارات ، ويعطيكم العافية على القراءة

دمتم سالمين

















| | صارحني هنا | |




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 165
قديم(ـة) 14-05-2017, 09:31 AM
-رغد- -رغد- غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي















البارت كان رائع.

مسكين كحلي الحين كيف بيعرف وين أخته؟

شكرًا على البارت .

بإنتضار البارت القادم.

و موفقة في إمتحاناتش.














الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 166
قديم(ـة) 20-05-2017, 11:16 PM
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي متصل الآن
بـــنــت أمـــہـــا
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي















اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها -رغد- مشاهدة المشاركة













البارت كان رائع.

مسكين كحلي الحين كيف بيعرف وين أخته؟

شكرًا على البارت .

بإنتضار البارت القادم.

و موفقة في إمتحاناتش.













أهلين رغد مشكورة أنتِ على المرور والرد حبيبتي بإذن الله تعرفي القادم إن شاء الله قريبًا














| | صارحني هنا | |




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 167
قديم(ـة) 22-05-2017, 10:39 PM
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي متصل الآن
بـــنــت أمـــہـــا
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي















سلام عليكم ورحمة الله وبركاته :


كيف أنتم ؟

بإذن الله موعد الفصل الجديد الخميس
وسيكون الفصل الأخير للجزء الأول


دمتم سالمين
















| | صارحني هنا | |




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 168
قديم(ـة) 24-05-2017, 12:34 PM
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي متصل الآن
بـــنــت أمـــہـــا
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي















ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ














| | صارحني هنا | |




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 169
قديم(ـة) 24-05-2017, 12:35 PM
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي متصل الآن
بـــنــت أمـــہـــا
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي















ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ــ














| | صارحني هنا | |




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 170
قديم(ـة) 24-05-2017, 12:35 PM
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي متصل الآن
بـــنــت أمـــہـــا
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي








الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

روايتي الثانية: كحلي/كاملة

الوسوم
ملكة الإحساس الرّاقي، كحلي، شظايا , رواية , رقي _ إحساس # , قصيرة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية: محبوبي لاتسالني وش اللي طرالي وغير طباعي/كاملة شموخي عزوتي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 431 08-04-2017 04:15 PM
روايتي الثانية : شيطانة وسط ملاكين /كاملة Bnt a Boy روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 390 20-10-2016 06:48 PM
روايتي الثانية : وين أيامك وجودك يعنيني روايات - طويلة 61 27-10-2015 08:35 PM
رواية مأقسى من غيابك الا شوفتك صدفه / بقلمي ؛كاملة اتالم بصمت روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 42 25-04-2015 12:46 PM
شرفوني في روايتي الثانية : ^^ خفايا القلوب ^^ NaduRim روايات - طويلة 2 21-04-2015 10:25 AM

الساعة الآن +3: 06:48 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1