اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 241
قديم(ـة) 31-08-2017, 05:34 PM
صورة ملكة الإحساس الراقي الرمزية
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي











( 37 )
( أوهام الذكريات )

يساعدني الهواء الطلق كثيرًا على تخطي المصاعب . . وأنا لا أجيد الغناء . . ولكن بإمكاني عزف لحنٍ أتذكره منذ مراهقتي . . أو فلنقل في طفولتي الرمادية . . البائسة . . فقد كنت أتلاعب بصوتي الشجون العذب ؛ وهمساتي الرنانة في أول صفوف الألحان . . ومنذ أن لمحت شبابي حتى أصبحت ألحاني عطشى ! وبكثيرٍ من الصوت المتحرج من البوح !
أستيقظ على صوتٍ ودود ولطيف . . صوت أبي الحنون . . وكأنه ليس جهوريًا . . يهمس بهدوء " ابنتي الجميلة ، هيا استيقظي " وبنبرة مرحة يعاود نداءه : يجب عليكِ أن تستعدي إلى المدرسة وإلا فأمك ستغضب الآن إن لم تستيقظي ، "
ها أنا الآن أقوم من الفراش وما زال عقلي متعلق بتلك الوسادة الناعمة : أبي أرجوك اجعل أخي جواد يستيقظ قبلي . . اكسر الروتين يومًا أبي أرجوك ! امهلني فقط عشرة دقائق وسأكون مستعدة تمامًا . . ومن ثم آوي إلى الفراش بأريحية كبيرة وشعري ينسدل على وسادتي البيضاء ، يضحك أبي بمرحه المعتاد . . ويستيقظ أخي قبل أن أستيقظ أنا . . ويكتشف أخي بغبائه أنه اليوم إجازة ويرتمي بجانب سريري وينام . . لأني أستيقظ قبله فلن يكون له أية شكوك بأن اليوم يوم المدرسة . . ويوقظ أبي كلانا إلى أن نتأخر عن المدرسة . . ونغيب بذلك اليوم بسبب سهرنا الذي لم نعتاد عليه . . وتأتي أمي وتنظر إلى منظرنا . . فترى أبي كذلك نائمًا بنفس تلك الغرفة . . ربما تصرخ وربما ترن ضحكتها الجهورية . . أو ربما تتحسر على كل تصرف يتصرف به البابا . . حياتنا كانت فكاهة وعبارة عن مزحة انتهت بكلاهما . . وأخي أين دربه الآن وأين الطريق الذي يصل إليه . . أريد أن أقول له أني اشتقت إليه كثيرًا . . فوق ما يتصوره عقلك . . وذلك الشاب آمل أن يكون بخير ، فإني أدعو له بكل صلواتي . . مع والدايَّ وأخي .

أكثر شيء أخافه بأن يرجع أنس إلى هذا القصر ، فارغ وساذج ولا يبالي بما يحصل حوله ، أخاف كثيرًا أن يرجع لكوابيسي التي تبدو هانئة عندما لا يظهر فيها . كان لا يعمل شيئًا لأن له دخلًا من كل مكان ، وأما ماجد فكان يعمل وكأنه فقير ولا يظهر عليه دخله الكبير ، كان يقول دومًا بابتسامة متفائلة : أنا متأكد بأن ما يشعر به الفقير أجمل من الثري ، لذا أنا أعمل وكأني أعمل لأول مرة ولأول لحظة كي أطعم نفسي حتى لو لي مالًا يفوق الخيال .
ساعدني في الابتعاد عن السوداوية والحزن الذي دثرني طويلًا بوشاح الفرح والتفاؤل ، لا أعلم كم مرةٍ جعلني فيها أبتسم ، دون سبب ولكل الأسباب فقط لفترة بسيطة من حياتي ، تغير تيار روتيني إلى مشاغبة جميع التيارات وكسرها والعبث بها حلالًا دون تعدي . .

* * *

( 38 )
( مجهول )

يا ليتكِ تدري . . أني أريد أن أرتشف القليل من دمعتكِ النادرة والقليل من شهقتك الحائرة فقط . . وأريد شيئًا نسيته قبل قليل . . الشعور بصوتكِ الشجون وظلك المنقرض . . إني متبعثر الآن وأحاول فقط التفكير بي . . محتار فأريد أن التمس نعومة قلبك الرقيق . . تحمل أشواكًا مضاءة ، ولكني أحاول أن أجعل عباراتي فيها تشبه قلمًا أملدًا ، مشتاقة ، رسالتي المخفية تريد أن توضح مدى حبي لكِ ولن أوبخ سري مطلقًا . . كل هذا لأني أحببتكِ و يا ليتني ما أحببتكِ .

* * *

( 39 )
( صعاب )
بين الرفوف غبارٌ يجب علي أن لا أتركه قط ، دون كسل سأمسحه حتى يظهر عليه البريق واللمعان الذي عهدته بهذه الحجرة ، جحدني ، ذاك السيد صاحب البيت جحن كثيرًا وغث ، أحيانًا أشعر بأن تحت قدمي الكثير من الثعابين والحشرات لشدة قرفي ، حاليًا هناك عنكبوتٌ عجوز ربما تحمل معها جُحالًا ، أيفكر أحدًا أنه يريد أن يصبح كهلًا ؟ بالتأكيد لا ولكن حياة الكهل أسهل من شاب الصغير ، يعرف التدبير بينما أنا أبلغ الثانية والعشرون ، فاض قلبي حزنًا كثيرًا على حالي .

: يجب عليك أن تذهب من هنا فورًا ، أنت ستورطني، اذهب لا أريد المشكلات يا بني عشت بعيدًا عن البيئة الاجتماعية ولا أرغب أن أعيش مع الناس أبدًا . أخذ الشاب ينظر إلى الرجل ، اجثأل الشاب ومن ثم تحكم بأعصابه وارتخى ، أخذ أمتعته الرثة وقام من مكانه العتيق وانحنى كي لا يضرب رأسه السقف ؛ لأن البيت قصير للغاية كالرجل ، قصير القامة ، قبل أن يخرج الشاب ضرب الرجل الشاب كتفه وابتسم تحت لحيته الشعثاء : اذهب وفقك الرب اذهب . . فربما يعرفون مكاني ويعتقلونني فالبارحة رأتني الشرطة ولم أستطيع الخروج إلى الأسواق متخفيًا .
لم أقدر على فعل شيء سوى أن أبتسم وأخرج من بيته العتيق ، علمت من بعد هذا اليوم أن لا أحد يحتمل الآخر أبدًا ، خاصة الغرباء فهم حقًا لا يقدرون شيء سوى أنفسهم ، حقًّا يجب علي أن استقل بيتا لي وحدي ، هذا أفضل ، ولكن الآن إلى أين سأذهب ؟

* * *

( 40 )
( ندم )

صفعة تليها صفعة ، والدماء تسيل تحت قدميه بغزارة ، وكان صوته قد ارتخى من الحمى ، ولا زال على قيد الحياة ، 8 أعوام وهو بهذه الحال لا يقدر على فعل شيء سوى أكل رغيف خبز تذوقه الجرذان ، فبعد هروبه اتضح لبعض أفراد العصابة بأنه يتهرب منهم ، ولا سيما أنه عانى معهم وأثبت لهم بأن اعتقادهم ليس بمحله ، ولكن القليل من صدقه ، والكثير من ظلمه . .
ـ أصبحت رجلًا حائرًا ، ضميري يقتلني ، يجب علي الرجوع إلى مراوغتي ، ما باليدِ حيلة ، كم أنا نادمٌ على فعلتي . . ولكنه يستحق هذا . . فقد دمرني تمامًا الآن ، فبسببه كنت أفكر بالهرب وقد شعرت أن نهاية فعلتي هي الدمار الشامل لي ولأختي ، لا أعرف هي أين الآن ولا أعرف وجهتها . . أتمنى أمنية واحدا: أن ربي لا يجمع كحلي بأخته . . كم أكرههما بشدة فقد تعلمت الكره بسببهم .
أفكر بالانتقام من السيد سلطان الخائن ، قال لي أنه سوف يساعدني هو السبب هو السببُ بكل ما حدث لي . . لا شك أنه الآن خائف ، سوف ألتقيه وألقنه درسًا . . طيش المراهقة فعل فعلته . . "

* * *

( 41 )
( طيف الفرح )

عزاء أشبه بالفرح تمامًا ، بقلبي ، أشعر بتحرر وراحة واستجابة من ربي لدعاءي . .
أتحدث بعد العزاء بأسبوعين ، تركتني الروح وذهبت إلى السماء ، الروح السيئة ، التي ظلمتني والتي منعتني الراحة ، كلما طرق الرجال الباب قالت لهم أرملة ، مطلقة ، عانس ، كل تلك الأوصاف تطبقها على شابة في العشرين ، تداركت أنفاسي إلى أن تركت الحياة وحررتني ، وسافر ذاك الثور الثائر . . لم يبقى سوى العازف العطوف ، هو من كــان يهتم بي ويطعمني ، عاملني كأخته الصغرى ، استجاب لي كل طلب، حدث وقال أنه يريد الزواج ، ولكن الفكرة كانت برأسي فكرة أخرى . . لم أفكر أنه يريد الزواج مني ، حين أيقنت أنه يفكر بهذه الطريقة . . لم أكن أستطع الخروج من غرفتي من تفكيري ، ندم أنه تحدث ، ولكني لم أكن أريد شابًا مثله ، لا أعلم لماذا ، كان يعزف دومًا ويسهر ليفهمني أي معزوفة يعزف دون أن أسمعها ، علمني كيف أعزف دون أن أسمع وعلمني كيف أشعر بالمعزوفة ، كان رائع ، وقد سافرت معه كي أتعالج ، ولكنه لا يسكن مكانًا بقلبي ، عاملته كأخ وظننته سيعاملني كأخت ، ساعدته بالطبخ وربما كنت رائعة قليلًا بالطهو السريع ، إلا أنني إلى الآن أشعر بالارتعاش والرهبة لوقتٍ طويل ، أفزعني طرقه للباب أخذت أضم اللحاف بجسدي ، تأخرت قليلًا بالرد : تفضل . . فتح الباب بهدوء واقترب مني كان جامعًا ليديه خلف ظهره ربما يحمل شيئًا : اذهبي كي تأكلي جهزت لكِ الطعام . . أردف : لم تأكلي منذ الصباح . . قلت : بلى أكلت قبل قليل . . اندهش وبحرج عفوي حك مقدمة رأسه : أوه آسف ظننتك كنتِ نائمة ، آسفٌ بأني أزعجتك ، على أية حال . . لم يكن هذا موضوعي . . موضوعي هو . . أني .
رفعت بصري إليه وعقدت حاجبي : ما هو موضوعك ؟
ابتسم : ألك أخًا ؟
نظرت إليه بعدم الاستيعاب ومن ثم فركت يدي بحزن عميق : نعم ولم السؤال ؟
جلس على الطاولة ليهمس :أعدكِ بأن أجده !
أومأت لتحمر وجنتيَّ وفكرت : كيف عرفته ومن أين لك معلومة بأن لي أخًا ؟
ماجد : دفتر الذكريات . . كان بجانب البيانو . . بالصدفة قرأت صفحته المفتوحة . . أنا آسف .
دفع يديه من خلف ظهره العريض ليمد يده نحوي بهدوء ، يا لحماقتي كيف لي أن أترك دفتري هكذا بإهمال ؟ استنتجت أنه قرأ الوجه التي كنت أكتب فيها بطريقة هوجاء ، عضضت شفتي وغطيت وجهي ، كل تلك العفوية ينظر إليها ماجد مما جعلتني أشعر بالحياء أكثر .
ـ شكرًا لك . .

* * *


صادفت شابًا قبل ساعة يبدو عليه الثراء ، كان سيارته معطلة ،كنت سأدفع دبابتي لولا أنه استوقفني بخطواته إلي ، ماذا يريد ؟
الشاب : هلَّا ساعدتني بتصليح السيارة سأكون مدينًا لك . .
أنا : على الرحب والسعة .
كانت سيارته جميلة ناهيكم عن براقتها ، بعد أن انتهيت شكرني ومن ثم صافحني ، لاحظت نظراته كانت متركزة بوجهي ، التفتت للجهة الأخرى وكنت سأتركه : لحظة وجهك مألوفًا للغاية .
التفت إليه ووضعت يدي في جيبي : أتعرفني ؟




* * *



















| | . . صارحني هنا . . | |


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 242
قديم(ـة) 02-09-2017, 04:41 PM
صورة ملكة الإحساس الراقي الرمزية
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي













سلام عليكم ورحمة الله وبركاته :


لروايتي 66,707 مشاهدة
وأعلم بأن هناك من يتابع ما أكتب
روايتي تحتاج إلى الردود والدعم
كي تكتمل
شاركوني فقط بحرف ، بكلمة ، بجملة تسعدني ولأكمل
إني لأسعد كثيرًا لو وجدت منكم ردًا يشبهكم

بالنسبة للأشخاص الذين لا يريدون التسجيل في المنتدى
يمكنكم إرسال توقعاتكم وردودكم الموجهة إلي عبر :

( رد في صراحة )





















| | . . صارحني هنا . . | |


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 243
قديم(ـة) 03-09-2017, 07:06 PM
صورة ملكة الإحساس الراقي الرمزية
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي











اقتباس:
أهلًا ردك أسعدني، اشرح / ي لي أيش المعقد =) ؟

بإذن الله بشرح لك ^_^

شكرًا لك


















| | . . صارحني هنا . . | |


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 244
قديم(ـة) 04-09-2017, 04:24 AM
Rhoom00 Rhoom00 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي


روايتك قمه بالجمال والابداع

اتمنى زيارتكم لروايتي

لحظة وين تروح حقق وعودك ثم روح


https://forums.graaam.com/592470.html

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 245
قديم(ـة) 05-09-2017, 10:20 AM
صورة ملكة الإحساس الراقي الرمزية
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي











اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها rhoom00 مشاهدة المشاركة
روايتك قمه بالجمال والابداع

اتمنى زيارتكم لروايتي

لحظة وين تروح حقق وعودك ثم روح


https://forums.graaam.com/592470.html
إن شاء الله ، شكرًا لك


















| | . . صارحني هنا . . | |


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 246
قديم(ـة) 05-09-2017, 10:26 AM
صورة ملكة الإحساس الراقي الرمزية
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي











اقتباس:
شكرًا لقراءتك . .


















| | . . صارحني هنا . . | |


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 247
قديم(ـة) 05-09-2017, 10:27 AM
صورة ملكة الإحساس الراقي الرمزية
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي











اقتباس:
سعيدة لقراءتك عزيزتي , شكرًا لك


















| | . . صارحني هنا . . | |


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 248
قديم(ـة) 05-09-2017, 05:21 PM
صورة ملكة الإحساس الراقي الرمزية
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي











اقتباس:
عليكم السلام ورحمة الله :

مشكور/ ة على الرد اللطيف ^_^


















| | . . صارحني هنا . . | |


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 249
قديم(ـة) 08-09-2017, 12:38 PM
صورة ملكة الإحساس الراقي الرمزية
ملكة الإحساس الراقي ملكة الإحساس الراقي غير متصل
©؛°¨غرامي ذهبي¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي














تسلمي كلك ذوق اسمها شظايا متناثرة هههههه =)
شكرًا لك ^_^ ،


















| | . . صارحني هنا . . | |


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 250
قديم(ـة) 10-09-2017, 12:02 PM
شمس77 شمس77 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية: كحلي


روايتك روعههه عم بستناكي حبيبتي

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

روايتي الثانية: كحلي

الوسوم
ملكة الإحساس الرّاقي، كحلي، شظايا , رواية , رقي _ إحساس # , قصيرة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية: محبوبي لاتسالني وش اللي طرالي وغير طباعي/كاملة شموخي عزوتي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 435 16-08-2017 08:04 PM
روايتي الثانية : شيطانة وسط ملاكين /كاملة Bnt a Boy روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 391 28-06-2017 02:22 PM
روايتي الثانية : وين أيامك وجودك يعنيني روايات - طويلة 61 27-10-2015 08:35 PM
روايتي الثانية :عسى ربي ما يفرقنا/كاملة nancy.1998 روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 226 15-09-2015 09:33 PM
شرفوني في روايتي الثانية : ^^ خفايا القلوب ^^ NaduRim روايات - طويلة 2 21-04-2015 10:25 AM

الساعة الآن +3: 10:37 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1