اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 19-03-2017, 04:03 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: البخت والمقسوم ، الكاتبه : غنوة البحار ،



الجــزء الثامن عشــر :

المر : هند ؟؟
هند استغربت وتمت تطالعه كيف عرف اسمها تمت فاجه ثمها ولا تكلمت ....
المر وهو ينزل راسه : عيدج امبارك ...
هند وهي مرتبكة : عساك من العايدين والفايزين .....
تمشي هند وقدها بتظهر من الميلس إلا والمر يوقف قدامها من شافته وقف قدامها ما رامت تمشي اريولها تصلبت وتمت ترجف وهو يطالعها ومستحي هب عارف شو يقول .....
هند وهي مرتبكة : ابغي ارووح ؟؟
المر : هب قبل ما تعرفين شو اللي في قلبي ؟؟
هند وهي مستحية .... " يا ترى شو يبا يقولي يا ربي شو يابني اهنه الحين ...؟؟"
المر : هند .... ، انا من شفتج ذاك اليوم وانتي في خاطريه ولا فارقني خيالج اتوله عليج كل ما بعدت واشوفج قدامي يوم اطالع عيون فلاح احس بقربج وبطيفج يلازمني في كل مكان حتى وانا اسوق الطيارة وطاير في الجو اشوفج ويايه ، حتى في السيارة ... هند ... انا .... انا .......
هند " قول شو عندك خلصني " : انا بروح اخاااااف فلاح ايي والا حد من اخواني يشوفنا .....
المر : انزين بقولج .... هند انا احبج .....!!!
هند وهي منصدمة من كلامه وتمت تطالع عيونه وقلبها يدق بقو كان خاطرها تقول انه هي بعد تحبه بس ما قدرت تتكلم ما عرفت شو تسوي غير انها افتحت باب الميلس واركضت والمر واقف يطالعها حس انه الهم اللي في قلبه انزاح لانه شاف هند وقالها عن اللي في قلبه ...." آآآآآآآه فديت صوتج وفديت عيونج يا هند .." ..........
المر : يا ربي انا شو سويت .... يا ربي .... سااااااااااااعدني ..........
هند من راحت عنه تم قلبها يدق بقو خافت انه حد من اخوانها يشوفها وهي ظاهره من الميلس بس الله ستر ويوم خطفت عدال غرفة شهاب سمعت اصوات اخوانها مرتبشين واركضت على طول لغرفتها علشان محد يشوفها وهي بهالحالة ... من ادخلت غرفتها سكرت الباب وراها وتمت واقفه ورى الباب وقلبها بعده يدق بقو وانفاسنها تتصاعد ...
هند وهي ترد شعرها ورى اذنها : " آآآآآآآآه المر يحبني ... فديته والله ... حتى انا احبك يا المر ... كان خاطري اقولك بس ما قدرت ... يا ربي ارحمني ..." .........
المر من عقب ما راحت هند يلس على الكنبة وهو يرد شعره اللي كان على عينه وغمض اعيونه واسند راسه على الكنبه " فديتج هنوده ... فديت عيونج ومنطقوج فديت شعرج ، ما اعرف شو ياني ما قدرت عيني تمنع شوفج يا حبيبة قلبي ، كان المفروض اني ما اطالعج وانتي هب لابسه شيله شو فيني ضيعت المذهب جذه ، فديتج والله احبج والله احبج ... "
وبين ما المر غارق بتفكيره ويفكر بهند اللي سلبت روحه قبل عقله وقلبه يدق بقو يدخل فلاح عليه ويشوفه على هالوضع ....
فلاح : شو رقدت يا بو عذابة ؟؟؟
المر وهو يفتح عينه : لا شو رقدت ارقبك .....
فلاح : يله قوم قوم خلنا نآكل لنا شي قبل لا نرقد ... وانا راد خطفت المطبخ وحصلت بيتزا سخنتها ويبتها ... يله قوم ...
المر : هيه صح ميت من اليووووع ....
فلاح : يله عيل تعال قبل لا تبرد البيتزا ....
المر وهو يتنهد ....
فلاح : شو فيك لا يكون تولهت على عذابة ...؟؟؟؟


المر : هيه والله ولهت عليها فديتها ....
فلاح : ما عليها شر عند العيوز الحين هي راقده ...
المر : فديتها والله ...
فلاح : يله قوم خلنا ناكل علشان نرقد ...
المر : يله ...
ويلسون ياكلون .....
هذيج الليلة المر ما بات وكل تفكيره كان عند هند اللي ما فارقت خياله وهند من زود فرحتها انه المر اعترف بحبه لها ما باتت وتمت طول الليل تذكر المر " يالله فديته ليته يعرف اني احبه واموت عليه .."
تمر الايام وكل سارح بحبه ... المر دوم يفكر بهند ، وهند نفس الشي طيف المر ما فارق خيالها ، وصقر من عرف انه اللي قلبه فز لها هي ميثا هب سلامة دووووم سارح ويفكر فيها كان خاطره يلمحها ولو من بعيد بس علشان افواده يرتاح ... ، ومايد من عقب المصيبة اللي خبرته عنها طيف قام ما يرد البيت الا ويه الفير ودوم سرحان ويفكر اذا يلس في البيت واللي زاده انه كل ما حس بضيق يشرب علشان ينسى ، بدون ما يهتم بصحته ، وميثا قامت وايد تحاتي مايد لانها ما شافته من اول يوم العيد ... اما لطيفة وبطي اللي فرحتهم كانت غير عن الكل لانه عرسهم خلاص قرب وحمدة وشاهين بعد نفس الشي كانت الفرحة ما تفارق قلبهم ....

اليوم الثالث من ايام عيد الفطر المبارك يعني اليوم عرس بطي ولطيفة ، وشاهين وحمدة ... من الصبح الكل مرتبش ....

في بيت بوشاهين :

بوشاهين : بطي ... بطي ... يا ربي هالريال وين راح بطي .... ؟؟؟
ميثا وهي تحدر من فوق : شو فيك ابويه تزاقر من صباح الله خير ...
تتقرب من ابوها وتحبه على راسه : صباح الخير فديتك ....
بوشاهين : صباح النور غناتي ... عمج بطي وينه لا يكون راقد ؟؟
ميثا : لا فديت روحك .. عمي بطي وشاهين ظاهرين من الساعة 6 رايحين صوب دبي ....
بوشاهين : ليش شو عندهم .....في دبي .....؟؟؟
ميثا : عمي بطي توه اتذكر انه ما اشترى " نعال " .....
بوشاهين : هههههههههه هذا دومه جذه مضيع دروبه ... عيل اليوم يتذكر انه هب شاري نعال زين جان لبس نعال العيد ....
ميثا : لا يقول يبغي يكون كل شي يديد في يديد ومحد شافه عليه قبل جذه معرس ما ينلام كم مرة بيعرس هو لا وقبل لا يروحون عطوني اثيابهم علشان ادخنهم وازهبهم حقهم ....
بوشاهين : متى بيردون شو هو ما يعرف انه بيملج اليوم ... الحين لو اتصل بو جاسم شو اقوله ؟؟
ميثا : بيون هم بيطاولون النعال وبييون ما بيروحون مكان ثاني ...
بوشاهين : يعني لازم من دبي ليش ما راح آدم وحواء ...
ميثا : شو عرفني باخوك تعرفه انته دومه يحب الزين ...
بوشاهين : هيه والله ... ادريبه ... يله الحمدلله على كل حال الله يسعده يا رب ... اليوم عرس ولدي واخويه الصراحة انا وايد فرحان ....
ميثا : الله يفرحك دوم يا بويه ....
بوشاهين : عاد فرحتي بتكمل يوم عرسج على مايد يا الميث ، حزتها بكون أسعد انسان على ويه هالارض كلها وبحس انه امج الله يرحمها فرحانة لفرحتج وفرحتي بيوم عرسج ....

ميثا وعيونها تدمع : الله يرحمج يا امايه كان خاطرها تشوف عرس شاهين يله اكيد هي فرحانة اليوم ..
بوشاهين : الله يسعدكم يا رب ويفرحكم ... عيل يدوتج ويدج وينهم ؟؟؟
ميثا وهي ترد شعرها ورى اذنها : فديتهم خليتهم فوق يتواجعون ... أووووويه بروح ايييب المدخن حق يدتيه ما فيني تواجعني انا بعد ....
بوشاهين : هههههههههه امايه دومها جذه تواجع ابويه على اللي يرزى واللي ما يرزى ....
ميثا : ههههه فديتهم والله ... تعرف على شوه يالسه تواجعه اونه هو خاش عنها شيلتها اللي بتلبسها اليوم في العرس ... وبعدين حصلناها في كبتها .... فديت يدي والله ...... يله فديتك تامرني بحايه بروح اييييييب المدخن حق يدوتي ........
بوشاهين : ما يامر عليج ظالم الغالية روحي خلصي شغلج وانا بروح اشوف خالتج ام خالد ....
تظهر ميثا رايحة صوب المطبخ ...
اما في بيت بوكايد :
على الساعة 10 الكل كانوا مرتبشين ... كايد وجاسم مرتبشين من الصبح ومحمد وسيف اسرحوا صوب العزبة والحريم اللي كانت ربتشتهم غير ام كايد وام جاسم يعابلن الفواله واغراض العرس والبنات سلامة وحمدة ورقية ولطيفة كانن يجهزن اغراضهن لانهن على الساعه 11 بيظهرن صوب دبي بيروحون الصالون .........
حمدة : سلااااااااامي ..... حبيبي جهزي شنطة الذهب .....
سلامة : ****لله يا العروووووس .......
حمدة : اتصلتي بميثاااااااااني وخواتها .........؟؟؟
سلامة : هيه اتصلت وهن جاهزات بس يترين ملجة بطي ولطيفة وبطي وشاهين توهم ظاوين من دبي ....
لطيفة : فديت بطي والله ... والله حاسة انه قلبي بيوقف هب مصدقة اني بآخذ بطي .........
حمدة : فديتج لطااااااااااافي الله يسعدج يا رب .......
بعد دقايق إتي ام جاسم علشان تخبر لطيفة .. تجهز لانه المليج في الميلس والمعرس يتريا علشان يملجون تتجهز لطيفة وتلبس عباتها وشيلتها وتظهر ويا امها رايحات صوب غرفة الضيوف بعد دقايق يحدر بوجاسم والمليج عندهم ، علشان يسمع موافقة لطيفة واتوقع على العقد وكانت ام كايد وام جاسم ومريم حرمة كايد وياهم ، من عقب ما وقعت لطيفة على العقد الكل بارك لها .....
ام كايد : مبروك عليج يا بنتي وعسى ربي يوفقج يا رب ...
لطيفة وهي تبتسم : الله يبارك فيج خالتيه وعقبال سلامة يا رب ....
ام كايد : آمين يا رب العالمين ....
مريم : مبرووووك لطاااااااااااااافي حبيبي .......
لطيفة : الله يبارك فيج يا ام بدر .........
من عقبها تخبرها امها انه بطي بيحدر علشان يسلم عليها بس لطيفة ما رضت ...
لطيفة : امايه تراني بيلس وياه خلاف على الكوشة هب لازم اشوفه الحين ..
ام جاسم : على هواج ........
مريم : حرام عليج ارحميه يا لطيفة .......
لطيفة : خليه يشتااااق لي يا ام بدر ....
يخبرون بطي انه لطيفة ما تبغي تشوفه لين خلاف يضايق بطي في البداية لكن عقب يرضا لانه ما باقي الا كمن ساعة وبييلس وياها ......

تمر الساعات ، البنات يروحن دبي الصالون ، ميثا والريم وايمان وحمدة اركبن ويا محمد ولطيفة وسلامة ورقية اركبن ويا جاسم وراحوا صوب دبي ....

الكل كان مستانس ومرتبش إلا مايد اللي من يومين مجافنه النوم وما رقد غير ساعتين من ذاك اليوم وكان مهموم وايد ...
بالليل على الساعة 7 ونص الحريم راحن صوب قاعة الظفرة وعلى الساعة 8 ونص البنات رجعن من دبي وراحن على طول القاعة القاعة كانت متروسة حريم اهل بدع زايد واهل العين واهل بوظبي ماشالله من كل صوب ياينهم العرس كان وايد رهيب واحلى ما فيه البنات ماشالله عليهم كل وحدة احلى عن الثانية واحلى وحدة فيهن كانت ميثا كانت لابسه فستان اخضر وايد رهيب ظاهر عليها والميك اب بعد حلو واللي محلي الفستان ميثا ماشالله عليها ، كانت وايد رهيبة لدرجة انه الكل تم يتخبر عنها ....
اما الريايل فكانوا مرتبشين وايد الكل كان ايووول مرتبشين لعرس بطي وشاهين اللي كانوا واقفين عدال بعض ويا الريايل ومستانسين كل حد شاق الحلج من كثر الوناسة ....
ومايد كان ماسك الكاميرا ويصور .. ومحمد وسيف وعيال اخوان بطي ايوولون ويا الحربية ... الجو كان وايد رهيب ...
على الساعه 11 احدرت لطيفة وحمدة القاعة ماشالله عليهن كاننوايد رهيبات وكل ما فيهن حلو انزلن على اغنية راشد الماجد " حد منكم شاف في الدنيا بدر .. مقبلن يمشي ومن حوله بشر .."
وهن يمشن على الممر كانت عيون الحريم يطالعونهن وبالذات انه لطيفة وحمدة لابسات نفس الفستان ومسويات نفس التسريحة والميك اب ماشالله عليهن كانن رهيبات من الخاطر ... يوقفن عند الكوشة واحذالهن مريم ودانة بنت عمة لطيفة .. وكانن فرحانات وايد لفرح حمدة ولطيفة ....
لطيفة : دانووووووه واخيرا غديت حرمة بطي ...
دانة : فديتش لطااااافي الله يسعدش يا رب ...
لطيفة : عقبالج ****لله ...
دانة : ****لله ............
من عقبها يحدرن البنات على الكوشة علشان يسلمن على العرايس والكل مرتبش الفرقة تغني رقية وميثا وسلامة نشن يرقصن كانن وايد مستانسات وحمدة ولطيفة كانن مستانسات من خاطرهن وبالاخص انه عرسهن كان ويا بعض ....
تمر اللحظات حلوووووة وعلى الساعة 12 ونص تعلن الفرقة انه المعاريس بيحدرون القاعة .. طبعا من عقب ما لبسوا العرايس اللبس الابيض اللي يغطي الراس احدروا بطي وشاهين وكان وياهم جاسم ويد ميثا وبوشاهين ... احدروا على اغنية " والله وتحقق منايه شوفوا حبيبي معايه " ..... بطي كان مستانس وايد وشاهين نفس الشي .. اول ما وصلوا على الكوشة كل واحد وقف عند عروسته وحبها على راسها ... من عقبها وقفوا يتصورون ويا بعض ... لطيفة من حست بقرب بطي لها تم قلبها يدق بقو وكانت مستانسة وايد .. حتى حمدة اللي كانت سعادتها غير ...
من عقبها يظهر يد ميثا وبوشاهين وجاسم من القاعة .. وهم ظاهرين ايتم " يد ميثا " ايووووول لين ما حدر من على الممر وبعدها اوقفت ميثا ويا يدها وتمت تنعش احذال يدها اللي تم ايووول بعصاته ....

سلامة : دانوووووه تعالي ويايه بودي مفتاح البيت لمايد برع ....
دانة : يله ...........
يظهرن سلامة ودانة ويوقفن عند الباب وهن متغشيات بس ما يحصلوون مايد .... يلمحهم جاسم اللي كان واقف ويا فلاح اخو هند ، طلع جاسم يعرف فلاح لانه شايفنه مرة في ميلس اربيعه " غانم " في الخالدية وتعرف عليه .....
يروح جاسم صوبهم لانه سلامة ازقرته .. فلاح من شاف سلامة عرفها رغم انها متغشية ..
جاسم : لبيه .......
سلامة : لبيت حاي ... ما شفت مايد ؟؟
جاسم : توه كان اهنه ليش بغيتيه ؟؟
سلامة : عطه هذا المفتاح يوم بتشوفه ...
جاسم : ****لله
دانة : اشحالك جاسم ..؟؟
جاسم : بخير ربيه يعافيج ...
دانة : شوه ما عرفتني ؟؟
جاسم : لا والله ....
دانة : افا انا دانة بنت عمتك العوش ....
جاسم : مرحبا والله سمحيلي ما عرفتج ....
دانه : مسموح بالحل ... لا عادي افا عليك ...
سلامة : خلاص احنا بنروح داخل يوم بتشوفه عطه المفتاح ....
جاسم : خلاص تم .......
وقدهن بيروحن اطيح شيلة سلامة عن ويها ويشوفها فلاح اللي كان طول الوقت يطالع صوبهم ومن عرف انها هي فز قلبه وتم فاج ثمه وهو يطالعها سلامة على طول حست بنظرات فلاح لها جان ترد الشيلة على ويها .........
جاسم : بوخالد شو فيك فيك ....؟؟
فلاح : لا لا ما فيني شي بس منوه هالغراشيب تواعد من ورانا يا بومحمد ؟؟؟
جاسم : لا شوووه هذيل بنات خالتيه ......
فلاح : اوووووه اسمحلي والله ما كنت اعرف ...... " يعني سلامة بنت خالته فديتها والله " ....
جاسم : مسموووح بالحل يله خلنا نروح صوب الشباب .....
فلاح : يله ..........

من عقب ما استانسوا الكل في العرس روحوا الحريم على الساعة 2 الا ربع لانهم كانوا وايد مرتبشين ومن عقبها بطي خذى حرمته وراحوا صوب الفندق لانه كان حاجز اهناك على عكس شاهين اللي خذى حرمته وروحوا البيت ... بيت بوكايد ....

في بيت بوكايد :
من عقب ما رجعوا البيت يلست ام جاسم وام كايد في الصالة يسولفن .......
ام جاسم : فديت لطيفة والله اليوم بس حسيت بفراقها ....
ام كايد : يله الله يسعدها يا رب وهي ما بتروح مكان الا العين ....
ام جاسم : الله يسعدها ويفتح لها طريج السعادة يا رب
ام كايد : امين يا رب العالمين ....

في غرفة سلامة :
سلامة وهي تفصخ جوتيها : آآآآآآآآآآآخ اريولي عورتني من هالكعب .....
ميثا : ههههههههههههه محد قالج لابسه كعب هالطووووووول .................
رقية : علشاااان تبين طويلة ...
سلامة : امبونه عودي حلو وطولي احلى .... شو حارنكن انتن .........
ميثا + رقية : ههههههههههههههههههههههههههه ...............
من عقب ما راحوا بطي ولطيفة الفندق وادخلوا " السويت " اللي حاجزينه لطيفة كانت طول الوقت ساكته ....
بطي وهو يتقرب منها : مبروووووك عليج قلبي يا احلى لطيفة في حياتي .......


لطيفة : الله يبارك فيك ........
بطي : غناتي احبج .....
لطيفة : وانا بعد .......
بطي : انتي شووووه ؟؟؟؟؟
لطيفة : انته تعرف ما يحتاي اقول .....
بطي : تستحين ........
لطيفة : بطي ...
بطي : عيونه .....
لطيفة : فديت عيونك .......
بطي : آآآآآآآآآآآآه اصرخ اقول اني احبج وما اقدر استغنى عنج ....
لطيفة : لا لا لا تفضحنا ....
بطي : قولي احبك وما بصارخ .....
لطيفة : هههههههههه والله انك خبيل احبك زين جي .......
بطي وبصوت عالي : واخيرااااااا حتى انا احبج احبج الله لا يحرمني منج يا رب ......
لطيفة وهي مستحية : بطي دخيلك لا تصارخ فضحتنا ... هههههههههههه
يمسح بإيده على شعرها ويحبها على جبهتها : الله لا يحرمني منج قولي آمين ....
لطيفة : آمين ....

في هاللحظة في الوقن :
سلطان ولد عمة لطيفة من عقب ما رجعوا من بوظبي من العرس كان يالس في غرفته ومضايق ......
نورة : سلطااااان تعال ساعدني وانا اخوز هالدبابيس من راسي ....
سلطان وهي سارح بفكره : ...................
نورة : سلطان شو فيك ساكت ؟؟؟
سلطان وهو متغيض منها : شو فيش انتي بلاش حشرة جذه ؟؟؟
نورة : من طلعنا من بوظبي وانت ساكت شو فيك شو اللي يعورك ؟؟؟
سلطان وهو مضايق : اوووووووه قلت لش مليون مرة ما فيني شي خلصي شغلش وانتي ساكته ....
نورة : بسم الله شو فيك شاب ضو محد قالك شي ....
سلطان : اوووووووووه انتي وايد حشرة .........
ينش من مكانه ويظهر برع ويروح ييلس في الخيمة اللي في الحوش وهو ضايق يفكر بلطيفة " افففففففففففف ليش يا لطيفة ما تحسين فيه اففففففففف يعني بطي شو فيه من الزين علشااااااان نال رضااااااش " ..........
تمر هالليلة حلوة بين بطي ولطيفة وبين حمدة وشاهين لانه اخيرا تحقق املهم واجتمعوا تحت سقف واحد ، .... اما في بيت بوصقر ، فلاح من رجع من العرس وهو في عالم ثاني حاس انه الدنيا هب شالتنه وقرر انه يخبر امه وابوه علشان يخطبون سلامة حبيبة قلبه له ، وصقر كان همه انه ميثا تعرف بحبه لها وميثا كانت في غرفتها وتفكر بمايد لانها حست انه فيه شي ومضايق حتى يوم شافته في العرس كان فكرة متشتت .......

اليوم الثاني في بيت بوصقر :
فلاح : صبااااااااااح الخير ابويه ...
بوصقر : صباح النور والسرور هلا ابويه اشحالك ؟؟؟
فلاح : طاب حالك بخير ربيه يعافيك اشوفك اروحك عيل بنت فلاح وينها عنك ؟؟؟

بوصقر : راحت صوب المطبخ وبترجع ...
فلاح : ابويه بغيتك انته وامايه برمسة ....
بوصقر : قول شو هالرمسة ؟؟؟
فلاح : خل إتي الوالدة قبل وعقب بخبرك ....
شوي وتحدر ام صقر عليهم هي وطلال ولدها ... يدخل طلال ويحب ابوه على راسه وييلس عدال فلاح ....
بوصقر : ها .. فلاح هذي امك يالسه يله خبرنا شو من الرمسة عندك ؟؟
فلاح وهو يطالع طلال .....
ام صقر : شو فيك اطالع اخوك جذه قول شو من الرمسة اللي عندك ...؟؟؟
فلاح : طلال قوم روح غرفتك بعيت امايه وابويه برمسة ؟؟
طلال : ما بروح وبترمس قدامي ....
فلاح : هب انته اللي تجبرني ارمس قدامك والا لا ؟؟؟ ما برمس وبشوف شو بتسوي ؟؟؟
ام صقر : شو بتضاربون الحين ... طلال ابويه قوم روح غرفتك فديتك ....
طلال : امايه ؟؟؟؟
ام صقر : يله غناتي روووح ...
طلال وبغيض ويطالع فلاح : ****لله امايه علشان خاطرج بس بروح ....
ينش فلاح ويروح غرفته ....
بوصقر : هذوه طلال وروح غرفته ... يله قول شو عندك ؟؟؟
فلاح : امممممممم بغيت اعرس ؟؟؟
ام صقر وهي فرحانة : والله ... مبروك يا فلاح اروح اخطب لك والا تباني اخطب لك وحدة معينة تعرفها ؟؟؟
فلاح : لا لا تخطبيلي البنت عندي وابغيكم بس تروحون تخطبونها لي ...
بوصقر : وشيخة ؟؟؟
فلاح : شمن شيخة ؟؟؟
بوصقر : شو شمن شيخة ... ؟؟ شيخة بنت عمتيه " كنة " ....
فلاح : شوووووووووه ومنوه قالكم اني بغيت شيخة حرمة لي ..؟؟؟
بوصقر : بس انا عاطي عمتك كلمة من يوم كنت صغير ويوم دشيت الكلية رديت عليها وقلت لها لا تيوزين شيخة الا لفلاح ولدي ... وانا ما اروم الحين اقول لعمتيه والله الولد ما يبغي بنتج وهي اللي ردت عنها كل اللي خطبوها .....
فلاح : ابويه انا ما ابغي شواخ حتى انتوا ما سألتوني منوه هالبنت اللي اخترتها يمكن تكون احسن من شيخة ؟؟؟
بوصقر : وبنت عمتك اللي ترقبك من سنين وعمتك اللي ترقب دخلتيه عليها طالب ايد بنتها .. قولي وين اودي ويهي من عمتك يوم بتعرف اني جفيت بها واني يوزتك وحدة غير بنتها اللي متعلقة بك وترقبك ...؟؟؟
فلاح : وبغيض : اووووووه انا ما ابغي شيخة وانا ولا مرة قلت لكم اني ابغيها حرمة لي حرام عليكم ليش تعاملوني بهالطريقة ... ابويه انا هب ياهل علشان تتحكمون بمستقبلي ....؟؟؟
ام صقر : بس البنت تباك حتى انها ارفضت كل اللي تقدموا لها ....
فلاح : وانا ما ابغيها ... انا البنت اللي بغيتها اخترتها وخلاص .....
بوصقر : وعمتك وبنتها شو نقول لهم ؟؟؟
فلاح وبصوت عالي : اتصرف وياهم مثل ما وهقتني انا شواخ ما ابغيها شو ما تفهمون حرام عليكم .....
بوصقر : بسم الله شو فيك ... منوه صافعنك ....

ام صقر : ابويه فلاح ليش معصب ، احنا يالسين نتناقش احنا شو يالسين انقولك البنت تترياك فحرام تكسر بخاطرها ... وعمتك اللي دوم تزقرك ريل بنتي الحين بتجفي بها ....؟؟؟
فلاح : يعني تكسرون بخاطريه ... انا ابغي اسالكم منوه ظناكم الحين انا والا شيخة .. امايه انتوا عمركم ما حرمتونا من شي ولا منعتونا من شي والحين تبون تحرموني من راحتي بالعكس شيخة بنت عمتيه " كنة " ما عليها رمسة عز الله والنعم فيها بس قلبي عمره ما خفق لها ولا بيني وبينها توافق عاطفي وعمري ما حسيت اني انحاز لها .. انا حتى شكلها ما اعرفه ... انا ما ابغي شيخة واني والله مرخصنها لو تبا تتزوج لا تربط مصيرها ويايه ....
ام صقر : شو يالس تقول انته ؟؟ فلاح ابويه شيخة بنت عمتك ماشالله عليها ما عليها كلام وامبونك تعرف كيف تربيتها ، وماشالله عليها توها مخلصة الجامعة وبامتياز بعد وبنت رحوم وعاقل وربة بيت يعني كاملة والكامل ويه الله سبحانه .... والبنت منا وفينا وتحبك ....
فلاح : امايه حررررااااااااااام عليكم انا ما ابغي شيخة ولا تظلموني وتظلمونها معايه ....؟؟؟
بوصقر : بسم الله منوه تكلم عن الظلم الحين ... انزين منوه هالبنت اللي انته تبغيها احنا نعرفها ؟؟؟
فلاح : هيه ....
ام صقر : منوه ؟؟؟
فلاح : اربيعة هند ختيه ؟؟
ام صقر وهي مستغربة : منوه هذي بعد توك تقول انها اخت اربيعك ....
فلاح : زين اخوها وولد خالتها ربعي وبالصدفة اكتشفت انها اربيعة هند ...
ام صقر : شو اسمها زين انا اعرفها ....
في هاللحظة هند تحدر من فوق وكانت تسمع رمسة اهلها ويا فلاح ...
هند : امايه .... البنت اللي يباها فلاح ... سلامة بنت ابراهيم اربيعتيه بنت خال ميثا .......
فلاح وهو يبتسم : هيه امايه انا بغيت سلامة اربيعت هند وانتي تعرفينها عدل ....
ام صقر وهي مستغربة : ايوااااا سلامة .. ماشالله البنت ما عليها رمسة ...
فلاح : يعني موافقة ...
بوصقر : شو موافقة انته بعد ... ابويه فلاح انته بتآخذ شيخة بنت عمتيه " كنة " وخلاص انتهى الموضوع ..........
فلاح وهو ينش من مكانة وزعلان : ابويه انا شواخ ما بآخذها ولا تجبروني على وحدة ما ابغيها هذي حياتي وهب انتوا اللي بتعيشون وياها ...
ويظهر من الصالة وهو زعلان ودموعه على خده .........
هند : ابويه حرام عليك ... بعد سلامة اربيعتيه ما فيها شي وامايه يالسه وياها وتعرف كيف هي وتعرف اخلاقها ...
بوصقر : هنوووده انا اعرف بس عمتج انا مرمسنها من زمان وحاجز شيخة لفلاح تبيني بعد كل هالسنين اقول لها اسمحيليه عمتيه والله الولد يحب وحدة ثانية غير بنتج ويا يعرس بها ... ومع الايام فلاح بينسى سلامة اربيعتج .........
ام صقر : خالد ، فلاح ياهل وباجر بيعقل وبيقولك تعال خلنا نروح لعموه " كنه " ونخطب شيخة بس انته هد اعصابك ...
هند : ليش تبون تكسرون بخاطر فلاح ...؟؟؟
بوصقر : هنوووووده اربيعتج ترمس فلاح ؟؟؟
هند : لا ابويه حتى هي ما تعرف انه فلاح يبغيها ....
بوصقر : خلاص عيل فلاح مع الايام بينساها وبيعرف مصلحته عدل وبيعرف انه سعادته ويا شيخة بنت عمتيه " كنة " .........
فلاح من ظهر من الصالة ركب سيارته وهو معصب ودموعه على خده وما كان يعرف وين يروح وتم يفتر بالشعبية وكانت ادموعه على خده وتم يفتر وما وعى إلا وهو في مشرف وشاف نفسه قدام بيت قوم
سلامة .... " آآآآآآآآآه يا سلااااااااااامة ليتج تحسين بحبي لج واني امووووت على التراب اللي تمشين عليه ليتج يا سلامة تحسين بعذابي .... آآآآآآآآآآآآه " ...........
ويطول على المسجل ويسمع اغنية ميحد حمد ..." اتردد للمكان اللي انت فيه ... كن فاقد شي في ذاك المكان ... اتعذر بأي شي واسأل عليه .... والوله في نظرة عيوني يبان ... ان سألت اقول لي شي وابيه .. بس مدري وين في ذا الركن كان .. " .........
في بيت بوكايد :

سلامة كانت واقفة عند البلكونة على وعسى تشوف فيصل حبيب قلبها بس للأسف ماشافته شوي وادش عليها حمدة ,,
حمدة : أوووووه يا جولييييييت شو روميو بعده ما طلع من بيتهم .......
سلامة وهي تلتفت صوب اختها : عنالاااااااااتج ... روعتيني خفت يكون ميود .... وانتي شو يابنج روحي جابلي ريلج ....
حمدة : ههههههههه صح على طاري ميوود ما دريتي ؟؟؟
سلامة : شوووووه ؟؟؟؟
حمدة وهي تيلس على طرف السرير : اسمعي خبر الموسم ... مايد بن ابراهيم .. توه من شوي رمس ابويه علشااااان يخطب ميثا حقه ....
سلامة وهي فرحانة : والله .. فديت ميثااااااااني واخيرا ميووود حس بالبنت .......
حمدة : هيه حتى ابويه اتصل بعمي خلفان وخبره وعمي فرح وايد وابويه قاله انه خلاف عقب المغرب بيروح له علشااااان يخطب ميثا دام انه عمومتها ويدها بعدهم اهنه ........
سلامة : فديت ميثووه اكيد بتستانس بقوم اروح لها ....
حمدة : اوب اوب وين بها بنت ابراهيم ... لطووووف وبطي يايين في الطريج وين رايحة انتي ؟؟
سلامة : والله شو هالاخبار الطيبة بقوم اغير اثيابي علشااان نستقبل المعاريس ......
حمدة : يله ترانا كلنا تحت بروح اشوف شاهين اذا خلص لبس والا بعده ....
سلامة : والله انج متفيجة لو انا ما اظهر من الغرفة وريلي بعده ما خلص لبسه ....
حمدة : ههههههههه بنشووفج باجر شو بتسوين يا بنت ابراهيم ....
سلامة : آآآآآه ليت اللي ابغيه يحس فيه يا حمدوووه ؟؟؟
حمدة : والله ما عندج سالفة كيف تبينه يحس فيج وانتي ما تحاولين توصلين له ....؟؟؟
سلامة : شو تبيني اسووووي ؟؟
حمدة : انتي وشطارتج يله انا بروووح ......
سلامة : عنالاااااااااتج من سباااااااااالة .........

تظهرحمدة عن سلامة ، وسلامة ترد توقف عند البلكونة بس هالمرة اوقفت من برع وتمت تتشوف موتر فيصل ، في هاللحظة اخطفت سيارة فلاح ومن شافتها فز قلبها " هذي هب سيارة اخو هند بس غريبة شو يابها اهنه ؟؟ " ......
في هاللحظة فلاح انتبه لسلامة اللي كانت واقفة في البلكونة جان يوقف ونزل الجامه وتم يطالع صوبها ومن حست بنظراته ما قدرت انها تتحرك من مكانها وبالاخص انه فلاح كان مهموم وعيونه تدمع ... ولا اراديا طول على المسجل وكان محطي عيضهالمنهالي واسمعت هالشلة
" أجيك أجيك واتوله عليك ... دخيل الله يكفيني جفاك ...
أجيك بشوق من قلبي أجيك ... اموت فداك واتوسل رضاك ..
احبك موت يا الغالي وابيك ... انا اهواك يا عمري واباك ...
ترد الروح بلمسة يديك .... واحب اعيش فالدنيا معـــــاك ...
احب اسمك وسط قلبي شريك ... واحب ازقرك يا اغلى ملاك ...
اشوف الموت من دونك دريك .... حبيبي بس يكفيني هلاك ...

انا اترجاك انا منك وفيك ... ولا لي حد فالدنيا سواك
دخيلك روف بي ربي يهديك ... تذكر كيف يذبحني غلااااااااك ...."

تسمرت سلامة مكانها وهي تسمع الشلة وتشوف فلاح اللي كانت عينه تطالع صوبها وتدمع وهو يطالعها حست بقلبها يفز لشوفه ما عرفت شو السبب حست انه قلبها بيظهر من بين اضلوعها كانت خايفة حد يشوفه والا فيصل يظهر من بيتهم ويشوفها تتبادل النظرات ويا فلاح وفلاح اللي كان في حالة ثانية من شافها زادت ادموعه واتذكر رفض ابوه لطلبه بالزواج من سلامة ويوم شافها حس انه مخنوق وما وعي الا انه يفر شريط على بلكونتها سلامة من شافت الشريط اركضت وانخشت في حجرتها وسكرت البلكونة وفلاح تم واقف يترياها تظهر علشان تشل الشريط بس سلامة ما ظهرت وكانت تراقبه من داخل ويم شاف انه ماشي فايدة اتحرك وروح وهو مهموم ومستغص ..
كان قلب سلامة يدق بقو .." يا ربي شو فيه هذاااا وشو معناة الشلة اللي حطها ..." ......
وطول الطريج فلاح كان ضايج جان يتصل بالمر اربيعه ......
المر : مرحبا ملااااييييييين ولا يسدن في ذمتيه ....
فلاح وهو ضايج : المرحب لاهان ... اشحالك بو عذابة ....؟؟؟
المر : طاب حالك والله الشيخ ....
فلاح : المر وين انته .؟؟
المر : والله اسير صوب بوظبي رايح صوب المعسكر تعرف خلاص اجازة العيد خلصت وبدى الدوام ....
فلاح وهو يتنهد تنهيدة طويله : زين اقدر اشوفك قبل لا تحدر المعسكر ...؟؟؟
المر : رب ماشر بو خالد اسمعك تتنهد شو مستوي ؟؟
فلاح : ضاااااااااايج من الدنيا بكبرها يا بوعذااابة .....
المر : افاااااا شو فيك ... شو مستوي ... خلاص اول ما اوصل بوظبي بتصلبك ....
فلاح : خلاص ارقبك ....
المر : يله فداعة الله ....
فلاح : فداعة الله ............

وتم المر يفكر بفلاح .... " يا ترى شو فيه ومن شوه ضايج ؟؟؟ " ..........
اما سلامة من روح فلاح وحست انه هب موجود في حارتهم افتحت البلكونة وشلت الشريط وانتبهت انه عليه ورقة فتحتها وقرت اللي فيها " ... سلامة دخيلج حسي فيه وارحميني ... بغيتج برمسة مهمة دخيلج اتصلي على ... #######/050 ...... دخيلج لا ترديني ارقبج ... " فلاح بن خالد ".....
ومن قرت الرسالة استغربت وتمت ترجف مكانها : غريبة شو فيه هذا وليش يبغيني اتصل به ... اممممم شو اسوي الحين اخبر هند والا ميثا ؟؟؟ يا ربي شو اسووووي ... شو يبا مني يا ترى ....؟؟؟ " ........

• يا ترى سلامة شو بتسوي بتتصل بفلاح والا بتخبر هند ؟؟؟
• مايد شو بيسوي ويا طيف ؟؟ وخلاص بيروح يخطب ميثا ؟؟ وشو بيصير في الخطبة ؟؟
• صقر شو بيسوي يوم بيدري بخطوبة ميثا ومايد ؟؟
• والمر وهند يا ترى علاقتهم بتتطور والالا ؟؟؟



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 19-03-2017, 04:08 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: البخت والمقسوم ، الكاتبه : غنوة البحار ،



الجـــــزء التاســع عشــر :

من عقب ما قرت سلامة الورقة اللي كاتبنها فلاح لها استغربت وايد ... وراحت ودست الورقة في الكبت بين اثيابها علشان محد يشوفها ... وغيرت ملابسها واكشخت واظهرت برع شافت الكل يالسين في الصالة ويسولفون ... حمدة اختها كانت رهيبة من الخاطر لابسة يشمك ازرق ومحطيه ميك اب ازرق وفاجه شعرها وكانت يالسه عدال شاهين ريلها ... واخوانها يالسين يسولفون وياهم ...
سلامة : مبروووك شاهين ؟؟
شاهين : الله يبارك فيج يا رب ...
مايد : وانا ليش ما تباركين لي ....؟؟؟
سلامة : على شوووه ابارك لك .... ؟؟؟
مايد : تراني خلاف بروح اخطب ميثا ...
سلامة وهي مستانية : والله ... مبرووووك ....
حمدة : عيل كايد وينه ما اشوفه ...؟؟
محمد : كايد رايح المستشفى ايودي مريم لانها تولد ...
سلامة : والله شو هالاخبار الحلوووووة ....
ام كايد : الله يقومها بالسلامة يا رب ...
حمدة : امايه عيل ليش ما رحتي وياهم ؟؟؟
ام كايد : تعرفيني ما احب ريحة الدختر وقلت لكايد اول ما تولد مريم يبشرنا ....
سلامة : فديت مرايم والله الله يقومها بالسلامة يا رب عيل بدوور وينه ؟؟
ام كايد : توه اهنه يلعب راح ورى عمه سيف اكيد راحوا الجمعية ....
حمدة : هيه راح ويا سيف الجمعية ....
سلامة : ايواااااااا ....
حمدة : شاهين اتصل بعمك شوفه ليش اتاخر ..؟؟؟
ام جاسم : هيه والله ليش اتأخروا هالكثر ....
سلامة : رقووووي ... قومي خلينا نروح نسوي عصير ...
محمد : وين تبن يلسن .... البشاكير بيسون كل شي ...
سلامة وهي تصاصر رقية : " من قدج حمود تراه متوله ويبا يكحل عينه بشوفج من يلست وانا اشوفه يطالعج ..."
رقية : عنالاتج سكتي والله اني استحي ...
مايد : بلاكن تتصاصرن ....؟؟؟
سلامة : وانته شو لك ... تسأل ؟؟؟
محمد : خلهن يتصاصرن وانته شو حارنك ؟؟
شاهين : بلاكم عافانا الله الحين بيضاربون ...
ام جاسم: لا تضاربون ولا شي ... توه لطيفة متصلة وتقول انهم في الدرب .......
رقية + سلامة : والله عيل بنروح نترياهم في الحوش ....
ويظهرن .... برع ....
أما فلاح من عقب ما روح من قدام بيت سلامة واتصل بالمر اربيعه التقى وياه وراحوا يتمشون .,..
المر : فلاح دخيلك قطعت قلبي من كثر ما تصيح شو ناوي تذبح روحك بالصياح ؟؟؟

فلاح وهو مضايج ويمسح ادموعه : إللي قاهرني يا بوعذابة انه ابويه في عمره ما رفض لنا طلب وكان دايما يقول لنا هذي حياتكم وانتوا حريين فيها ويوم اخترت البنت اللي بغيتها يرفض ليييييييييش كل هذا .. هب حرام .. كل هذا علشااان خاطر عمتيه " كنة " وبنتها ... قول لي شو اسووووي ؟؟؟

المر : رد ورمسة مرة ثانية وحاول انك تقنعه ؟؟
فلاح : انته ما تعرف ابويه كلمته مثل السيف وما يرد فيها وانا مستحيل آخذ وحدة غير سلامة ....
المر : فلاح ابوك ريال طيب وكثر الضغط بيوافق وصدقني هذي حالة بتعدي مع الايام بس يمكن هو متلوم الحين وما يعرف شو بيقول لعمته ....
فلاح : آآآآآآآآآآآآآآآه يا المر ابويه وانا اعرفه عدل ما يرد بكلامه وانا اعرف هالشي ....
ويساند راسه على الكرسي في الموتر ويغمض اعيونه ... والمر ايتم يطالعه ...
المر : اذكر الله يا فلاح ...
فلاح وهو يفتح اعيونه ويطالع صوب المر : لا إله إلا الله محمد رسول الله ........

في بيت بوصقر :

ام صقر : هنوده اتصلي بفلاااااااح ما يرد عليه يمكن يرد عليج ؟؟
هند : ****لله ...
وتتصل بس تلفونه كان مغلق ...
هند : امايه تلفونه مغلق ....
ام صقر وهي خايفة على ولدها : اخاف يكون صار عليه شي من ظهر الصبح وهو زعلان ما رد ... صقر قوم دور اخوك ؟؟؟
صقر : امايه فلاح ما عليه شر تشوفينه عند حد من ربعه يعني وين بيروح ؟؟؟
شهاب : اممممم انزين ابويه ليش هب موافق على االبنت كل هذا علشان خاطر عمتيه "كنة " وبنتها ....
ام صقر : هيه ....
صقر : بس فلاح دايما كا يقول انه ما يبغي شيخة ليش ابويه يبغي يغصبه ....
ام صقر : ما اعرف شو اللي يدور في خاطر ابوك ... انا امبوني مستغربة حتى انه مضارب ويا عمته من سنة الحين ولا يروح لها .. بسبة المزرعة ...
صقر : هيه صح احيده مضارب وياها يمكن انزين اتراضى وياها .؟؟
ام صقر : ما ادري ابوك من رجع من السفر وهو متغير ما اعرف شو فيه ؟؟؟
شهاب : لا يكون عمتيه " كنة " تبا تيوز ابويه بعد ...؟؟
ام صقر : عنالااااااااتك اسكت لو عندك رمسة عدله قولها وان ما عندك اسكت ...
شهاب : ههههههه عصبت بنت فلاح فديتج والله ...

تمر اللحظات بطيئة على فلاح وطول الوقت كان ويا المر وغالق تلفونه وان فتحه وشاف اتصال اهله ما يرد عليهم ... حتى انه خبر المر عن اللي سواه قدام بيت قوم سلامة وانه عطاها رقمه ... ومن عقبها روح ويا المر المعسكر وقرر انه يبات اهناك رغم انه ما عنده دوام الصبح ... كل هذا علشان ما يرد البيت ويشوف ابوه ....
اما سلامة كانت طول الوقت تفكر بفلاح لدرجة انها ما راحت ويا اهلها بيت بوشاهين ولا راحت ويا امها اللي راحت المستشفى حق مريم اللي من ساعة اولدت ويابت ولد سموه " شامس " على ابو مريم ...
وتمت ملازمة غرفتها ولا ظهرت ..." افففففففف شسوي الحين اتصل فيه ؟؟ لا لا شو اتصل شو اتخبلت وشو بيقول عني ؟؟ والا اتصل بميثوووه الحين هذي امبونها مرتبشة وما بترد عليه .... اتصل بهند لا لا ما بتصل ؟؟؟" خلاص خلاف يوم بيردون البيت بتصل بميثووه وبخبرها هيه ... هيه احسن ...

في بيت بوشاهين :
الجو كان وايد غير .. فرحة بوشاهين اليوم ما تنوصف ولده البارحة عرس واليوم خطوبة بنته واخيرا حلم حياته بيتحقق يوم يشوف الفرحة غامرة قلب ميثا وشاهين ....

في الميلس كانوا اعمومة ميثا يالسين وعيال اعمومتها ويدها وابوها وشاهين وخالد اخوانها ... وبوكايد ومايد ومحمد وسيف باستثناء كايد اللي كان في المستشفى عند حرمته .. وبوجاسم وجاسم ...

بوكايد : اخويه خلفان طبعا انته تعرف احنا ليش يايين اليوم انا يايي علشان احقق وصية ختيه فاطمة الله يرحمها اللي ما عندي اغلى منها ومن اعيالها ويايي اطلب ميثا لمايد وانته تعرف انا كنت اتريا مايد لين ما ايي ويحط المهر في ايدي ويقولي روح اخطب لي ميثا وهذا انا الحين ياي طالب نسبك يا بوشاهين ....
بوشاهين : وانا عند وعدي يا بوكايد وميثا بنتك وانته اللي مربنها من يوم هي ياهل وانا ما بلاقي واحد اخير من مايد بيحافظ على ميثا وبيحطها في عيونه ....
بوكايد : عيل بالبركة يا خوي ... وخلنا نتفق على المهر ....؟؟؟
يد ميثا : افا يا بوكايد البنت بنتكم ولو هي ذبيحة ما عشتكم وما احيد امبينا امهووور واللي تقدرون عليه هاتوه وميثا ما بتروح بيت حد غريب هي بتروح الا بيت ابوها ابراهيم وامها عوشة ... بس احنا عندنا شرط يا بوكايد .....
ويوم قال جذه الكل التفت صوب " يد ميثا " وما كانوا متوقعين انه عندهم شروط حتى مايد فج ثمه يوم سمع رمسة يد ميثا ....
بوجاسم : شو هو الشرط يا بوخلفان ؟؟
يد ميثا : مثل ما تعرفون البنت يتيمة وانا ما بوصيكم عليها يا بوكايد لانها بتروح عندك وانته خالها وحسبة ابوها ومربنها .. وانا لولا فاطمة الله يرحمها ووصيتها ما عطيتكم اياها وفرطت ببنتي بس انا لو ما اعرف انه مايد ريال وحشيم وعز الله والنعم فيه بعد ما كنت وافقت وشرطي با بوكايد انه البنت للحين تدرس وما ابغي مايد باجر يحرمها من دراستها وانته تعرف هالوطر هب وطرنا زمان والشهادة مثل السلاح في ايد البنت انا ابغيها تكمل دراستها حتى عقب عرسها بمايد ولا ابغيه يكدر خاطرها في يوم ويصونها مثل ما يصون عرضه ويحافظ عليها وما ابغي بنتي في يوم إتي بيت ابوها ودمعتها على خدها وشاكية من مايد وان اغلطت يخبرنا واحنا بنعرف كيف انأدب بنتنا وان ضربها بليا سبب ما بيحصل منا رحمة لإنا ما بنرحمه وهو يعرف اعمومتها عدل وعيال اعمومتها واخوانها ، كله ولا بنت خلفان وميثا يا بوكايد غالية عندي مثل ما هي غالية عند ابوها .....

مايد : افا عليك يا يدي .. ميثا في عيوني وان ما حافظت عليها منوه بيحافظ عليها وانا ما ييت عاني علشان باجر العوزها واخلي دمعتها على خدها ... والشرط انا قابل به والدراسة ما بحرمها منها ....
يد ميثا وهو مستانس من رمسة مايد : عيل على بركة الله يا بوكايد ...
بوكايد : على بركة الله ... والدراسة يا بوخلفان لو بغت تكمل بعد دراسات عليا عقب التقنية ما عدنا مانع ....
يد ميثا : الله يخليك يا بوكايد ... عيل الخميس الياي الملجة عقب اسبوع والعرس عقب 5 شهور ....
الكل : ****لله ....
وطبعا الخبر وصل للحريم والكل ارتبشوا وباركوا لميثا اللي كانت فرحتها غير وكان ودها تكون سلامة وياها علشان تفرح وياها بس سلامة محد ... الكل كان مرتبش وفرحان الا حرمة ابوها اللي كانت تجامل ميثا اونها فرحانة ...واخيرا حلم ميثا بيتحقق وتعيش ويا مايد تحت سقف بيت واحد ....
من عقب ما تعشوا الكل روح بيتهم ويد ميثا ويدتها وعمومتها ارجعوا العين .... وبطي ولطيفة بعد ارجعوا العين ...
وشاهين وحمدة راحوا غرفتهم علشان يرتاحون وميثا من زود فرحتها اتصلت بهند وخبرتها ...
هند : والله مبرووووووك يا الميث يله ****لله عقبال العرس يا رب .,...
ميثا : الله يبارك فيج يا غناتي يله عقبالج ****لله ,,,
هند : هههههه هيه والله انا والمر ,.,,,
ميثا : ****لله , إلا على طاري المر ماشي اخبارعنه من هذيج الليلة ...؟؟؟
هند : لا والله .... ما اعرف عنه شي حتى ما يانا البيت ... واليوم فلاح اضارب ويا ابويه وظهر من البيت ...
ميثا : ليش ... رب ماشر ...
هند : ما اعرف ليش .... حتى هو راح المعسكر يرقد اهناك ودريت انه المر وياه ....
ميثا : يله الله يهديه ****لله .. وعسى ربي يقرب البعيد يا بنت خالد ...
هند : امين يا رب ...
عقبها تسمر ميثا عن هند والا تلفونها يرن مرة ثانية وكانت سلامة متصلة ....وترد عليها ....
سلامة : هلا وغلا حيالله بعروستنا الحلوووووة شو تلفونج مشغول تكلمين المعرس ...؟؟؟
ميثا :وهي تبتسم : الله يحيييييج على فضله لا شو ارمس المعرس هههههه ... كنت ارمس هنود ... وينج انتي يقولون تعبانة شو يعورج لا يكون حبيب القلب فيصل معور لج افوادج ؟؟؟
سلامة : آآآآآآآآآآه يا ميثووه وانا معور قلبي غير هذا اللي ما يحس .... ليته يعرف اني احبه ....
ميثا : والله انج غبية وما عندج سالفة معورة قلبج وتفكيرج وهو ولا داري عنج سلاااااااااامي حبيبي خلي عنج فيصل وانتبهي لنفسج ...!!
سلامة : خلينا من طاري فيصل الحين بغيتج برمسة ولا ابغي حد يعرف عنها حتى هند .....ز
ميثا : خوفتيني شو هالرمسة ...؟؟؟
سلامة : ميثوووووه تعرفين فلاااااااااح اخو هند ؟؟؟
ميثا : هيه ... الطيار شو فيه ؟؟؟
وخبرت سلامة .. ميثا عن كل اللي صار ...
ميثا : معقولة شو يبغي منج ؟؟
سلامة : ما اعرف واللي زاد حيرتي وتفكيري انه كان يصيح ودموعه على خده ميثووه شو اسوي الحين ما اقدر اخبر هنوووده واخاف اتصل به واطيح من عينه شو اسوي ....؟؟؟
ميثا : والله ما اعرف شقولج يا سلامة بس ****لله بنلاقي حل لهالموضوع ...؟؟
سلامة : خير ****لله .....

في بيت بوصقر :

هند : امايه ما خبرتج ..؟؟؟
صقر : يا كثر ما تخبرين امج صدق حريم ما اعرف من وين تلقطون هالاخبار عنبوه رويتر انتن ؟؟؟
هند : محد رمسك انا ارمس امايه والله ؟؟؟
ام صقر : ما عليييييييج منه قولي فديتج شو عندج ؟؟؟
هند وهي تعيب على صقر ويفرها بالمخدة اللي بإيده .............
هند : امايه شوفي ولدج ؟؟
ام صقر : خل ختك ليش تلعوزها قولي فديتج شو تبغين تخبريني ؟؟
هند : امايه الاسبوع الياي ملجة ميثا اربيعتيه ؟؟؟
ومن سمع صقر طاري ميثا فز قلبه وما كان مستوعب الخبر وحاول انه يتأكد " لا اكيد سمعت غلط " .......
ام صقر : والله ماشالله مبرووووك ... ليش منوه خطبها ؟؟؟
هند : تراها من زمان محيرة لمايد ولد خالها واليوم خطبها ... شفتي عروس اخوها البارحية .. اخوها هذا اللي بياخذ ميثا .. شكله غار من اخته ...
صقر وبعده هب مستوعب : ووافقت ؟؟؟
هند استغربت من سؤال صقر : هيه كيف ما بتوافق وهي تحبه ومخطوبين لبعض من يوم هم اصغار وهو بعد يحبها ..........
صقر وبصوت عالي : شوووووووووووه لا مستحيل انتي تجذبين عليه ....
هند : بسم الله شو فيك هبيت جذه .....؟؟
وينش من مكانه وهو ضايج وظهر برع ودموعه على خده وما عرف وين يروح غير انه تم يحوط في الحوش .............
هند : شو صار فيه ؟؟؟
ام صقر وهي تضرب ايد على ايد : عين وصابتنا بلاه خوج قومي اطالعيه هذاك الصبح ظهر مضايج وهذا الحين نش مضايج بلاهم اعيالي يا هندوووه ....؟؟؟
هند : ما ادريبه بروح اشوفه ....
وتظهر هند وادور على اخوها اللي كان يالس على الدكة اللي قدام الميلس وحاط ويهه بين ايده ويصيح بصوت عالي تتقرب منه ويعورها قلبها على حاله ... وتيلس احذاله ....
هند وهي تحط ايدها على كتف صقر : صقر غنااااااااااتي شو فيك ...؟؟ ليش تصيح ؟؟؟
صقر وهو يرفع راسه ويطالعها وكانت عيونه تدمع : هند ... صدق ميثا انخطبت وملجتها الاسبوع الياي .؟؟؟
هند : صقر حبيبي خلنا من طاري ميثا الحين انته شو فيك ؟؟؟
صقر وبصوت واطي مختلط بالحزن والهم والدموع : ليش ما خبرتيني من زمان انه ميثا مخطوبة لييييييييش ؟؟؟؟؟
هند : وليش اقولك .... صقر ... شو السالفة .... خبرني .... اممممم ..... لا يكون ....؟؟؟
صقر وهو يصيح : هيه انا احب ميثا يا هند وكنت بيي ارمسج علشن تقولين لها اني ابغيها على سنة الله ورسوله ليش تفاجئيني اليوم وتقولين انها بتملج خلاص ,,, آآآآآآآآآآآآآآه يا هند ليتني مت قبل لا اسمع هالخبر ..........
هند وهي تيود افوادها : صقر حبيبي حتى لو قلت لك ما نقدر نغير القدر .. ميثا من يوم هي اصغيره محيرة لمايد ولد خالها ... وهي تحبه وتموت عليه وهو بعد لدرجة انه ما ينامون الليل الا ويكونون سامعين صوت بعض والا تشوفه .....
وقبل لا تكمل كلامها ينش من مكانه ويقاطعها وهو يصيح .......
صقر وبصوت عالي ويصيح : خلااااااااااااااااااص اسكتي ما ابغي اسمع شي حرااااااااام عليج ذبحتيني اسكتي الله يرحم والديج آآآآآآآآآآآآآآآه يا قلبي ليتني ما حبيت ميثا ليتني ما شفتها آآآآآآآآآآآه يا ربي انا شو سويت علشان يصير لي كل هذا ............. ليتني مت قبل لا اسمع انه ميثا بتكون لواحد غيري ........

هند وهي تلوي على اخوها وتصيح : صقر غناتي لا تسوي بنفسك جذه ... البنات وايدات وألف وحدة تتمناك انته بس أشر وبتلقاهم عند ريلك بس لا تسوي بنفسك جذه ......
صقر وبعده يصيح ولاوي على اخته : عمري ما بحب وحدة كثر ما حبيت ميثا ، هنوووووووده انتي ما تعرفين انا من شفتها هذيج المرة في بيتنا في رمضااااان وانا اهويس بها قلبي يفز كل ما طريتيها قدامي اسكنت وجداني لدرجة اني بنيت كل احلامي وياها وكنت دايما اتخيل اني زوجها وانها حرمتيه ... كيف اقدر بين يوم وليلة امحي رسمها وصورتها من خيالي قوووووولي كيف كيف ....؟؟؟؟
اتم هند لاويه على صقر وتصيح عورها قلبها على حال اخوها اول مرة تشوف صقر بهالحالة ما توقعت في يوم من الايام انه هالانسان القوي الشخصية اللي ميالس الريايل كلها تفز علشااااااانه ليدخل عليهم وإلا اذا اسمعوا انه صقر بن خالد بيحدر عليهم نشوا مرحبين به ، وما توقعت تشوف الحزن في يوم بعينه ولا توقعت انه الحب بيخليه جذه ضعيف لا حول له ولا قوة ..
بس هذا هو القدر ومحد يقدر يغيره وهذا هو اللي يسمونه القسمة والنصيب ولو انه ميثا كانت من نصيبه كان صقر أولى بها من أي واحد ثاني ... بس بعد مايد يحبها وما يقدر يستغنى عنها وهي تحبه ... وهذا قدر صقر انه يحب ويتعذب الله يكون في عونه ويصبره على قلبه اللي حب ميثا في يوم ........
في هاللحظة فلاح كان منسدح ويطالع تلفونه كان يتريا سلامة تتصل به بس خاب ظنه لانه ما اتصلت ...... والمر كان يرمس في التلفون ..........
المر : شو تبغيني ايييييب لج من بوظبي يوم برجع ؟؟؟
عذابة : بابا ابغي حلاااااااااااوة وايد والعاااااااااب ..........
المر : فديت روحج ****لله غناتي بييييب لج كل اللي تبينه انا كم عذابه عندي الا وحدة يعلني ما اخلى منج يا رب
عذابه : باباتي انا احبك وايد .......
المر : فديت روحج وانا بعد احبج ... يله حبوبتي قومي رقدي ... اوكي غناتي وعطيني يدوتج ...
عذابه : يله بابا .... امممممممممممموااااااااااااه ............
المر : امووووووووااااااح فديتج يله عطيني يدوتج ....
عذابة : لحدددددددددده ..........
ام المر : هلا ابويه ؟؟؟
المر : اهلين اماااااايه اشحالج فديتج ...؟؟؟
ام المر : طاب حالك الغالي ..... انا بخير يسلم لي قلبك .......
المر : امايه ليش عذوووب للحين واعيه ...... ما رقدت ..؟؟
ام المر : ما طاعت ترقد لين ما تسمع صوتك تراك مضرنها .......
المر : هيه فديتها الله يخليها ****لله يعلني ما انحرم منها يا رب .....
ام المر : يا رب ****لله واشوفك سعيد طول عمرك ......
المر : وياج الغالية عيل خواتي وينهن ما اسمع لهن حس ...؟؟؟
ام المر : وين بعد تحيدهن يرقدن من المغرب ... تعرف انته ....
المر : فديتهن والله ... الله يخليج لنا يا رب يوقدرني علشاان اسعدكم واشوفكم مرتاحين .......
ام المر : واشوفك مرتاح ****لله والله يرزقك ببنت الحلال اللي تسعدك يا رب ......
المر وهو يتذكر هند ويبتسم : امين يا رب يله عيل الغالية روحي ارتاحي الساعة وحدة بالليل ورقدي هالشيطانة عذابة بنت المر ..........
ام المر : ****لله الغالي يله عيل تصبح على خير فديتك ....
المر : وانتي من اهل الخير فديتج ادعيلي باجر عندي تمرين من الصبح ؟؟؟
ام المر : الله يوفقك يا رب عاد هالله هالله وانته تسوق الطيارة يا ولدي وحط الرحمن بين عينك .......
المر : ****لله الغالية يله فداعة الله ...........
ام المر : فداعة الله ..........

ام المر : فداعة الله ..........
يسكر المر عن امه ويلتفت صوب فلاح اللي كان بعده يتشوف في تلفونه ومهموم .......
المر : لين متى بتم جذه سااااااااكت وتتشوف بالتلفوووون ومهموم ؟؟؟؟
فلاح وهو يطالع المر : ما ادري احس الدنيا كلها ضدي .... حتى سلامة ما اتصلت ؟؟؟
المر : ما اظن انها بتتصل اللي سويته يا فلاح غلط والطريقة اللي عطيتها الرقم فيها بعد غلط افرض حد شافك وانته تفر الشريط على بلكونتها شو بتسوي ....
فلاح : ما اعرف ما اعرف .... بس كان خاطريه تعرف اللي في قلبي ....
المر : زين رمس ختك ترمسها على الاقل ...؟؟؟
فلاح : وانا قدني مرمسنها من زمان بس هب راضية ترمسها واللي بيذبحني انه ابويه يبغيني اتزوج بنت عمتيه وانا ما ابغيها حتى شكلها ما اعرفه ولا قدني في يوم رمستها كيف آخذ وحدة ما بيني وبينها أي توافق عاطفي .............
المر : ..................
فلاح : ......................
في هاللحظة والمر يطالع فلاح اتذكر حالته يوم امه اغصبته يتزوج " مزنة " بنت عمه غابش وانه كان كاره الدنيا وما فيها لانه ما كان يربطه فيها أي رابط عاطفي وانه تم اشهور زعلان من امه لانها ما كانت راضية تزوجه " شما " بنت جيرانهم اللي كان يموت على التراب اللي تمشي عليه ويوم انجبر على بنت عمه علشان رضا والدته من عقب ما احلفت عليه ان ما تزوج " مزنة " لا هي امه ولا تعرفه ... " شما " اتزوجت من واحد من دبي اللي وافقت عليه علشان تغيض المر .. واتذكر حياته كيف كانت صعبة ويا " مزنة " وانه انظلم وايد وياها وبالاخص انه " مزنة " انظلمت بعد ويا المر لانها كانت تبغي سلطان ولد عمها حميد ... بس للاسف قلبهم انكسر اكثر يوم دروا من ثالث اسبوع من زواجهم انه " مزنة " حامل وما قدر المر يتخلى عنها علشان الطفل اللي باحشائها وحتى عقب ما اولدت ويابت " عذابة " علاقتهم كانت عادية وبعد سنة استقر واستسلم للوضع ويوم حس بالاستقرار العائلي عقب 3 اسنين زواج ارحلت " مزنة " بحادث سيارة وهي رادة من العمرة ويا اهلها واختارت الدار الاخرة .... ومن عقبها ما فكر انه يتزوج لانه عذابة كانت اصغيره بنت 3 سنوات .... خاف انه يصير لفلاح نفس اللي صار له من زمان وترد قصته المأساوية من اول ويديد .....
المر : فلاح لا تهتم و****لله كل شي بينحل .......
فلاح وهو يتنهد : ****لله .........

هذي الليلة ميثا ما باتت كانت فرحانه وايد والفرحة ملازمتنها وما فارقت ثمها وقلبها كانت تتمنى الخميس الياي بفارغ الصبر واتمنت لو كان باجر وانها تستوي حرمة مايد بأسرع وقت علشان تتحقق احلامها قرب حبيب قلبها ......
" فديتك يا مايد .....ز خاطري اكون قربك بهاللحظة علشاااان احس بدفا قلبك واهمس لك بحبي واقول لك فديتك يا اطيب وارق واحلى واعذب حب عرفه قلبي " ....
تنش من مكانها وتوقف عند البلكونة وتطالع النجوم وتبتسم " فديتج اماااااااايه اكيد انتي فرحانة الحين وبالذات اليوم البارحة كان عرس ولدج شاهين على حمدة واليوم خطبة بنتج على مايد ... هذا اللي دايما كنتي تتمنينه واليوم تحقق.... شوفيني ، شوفي بنتج اللي خليتيها اصغيره يوم اتوفيتي الحين اكبرت وصارت عروس لولدج مايد ، الله يرحمج يا امايه ليتج كنتي ويايه اليوم والكل يهنيني بالخطوبة كنت بكون اسعد انسانه وانتي قربي وتآخذيني بحضنج وتقولين لي مبرووووك يا الميث .... " .........

وتدمع اعيونها وتنزل دمعتها على خدها ... هذي الدمعه اللي كانت مختلطة بالفرح والحزن في آن واحد ...
في بيت بوصقر :
صقر كان في غرفته ودموعه على خده ما كان متوقع انه الانسانة اللي فز قلبه لها وانه اول حب في حياته يروح من قدام عينه واحلامه كلها تتحطم في لحظة : " آآآآآآآآآآآآه يا ميثا ذبحتيني بموافقتج ما كنت اتوقع انج بتكونين لانسان غيري ........ "

وفي الصالة :
هند : وهذا كل اللي صار يا امايه ؟؟
ام صقر : فديت صقر والله ... هالشي اللي عمري ما توقعته بس تصدقين يا هند حتى انا تفاجئت البنت ادخلت خاطريه وكنت ناويه اخطبها لصقر حتى مرمسة ابوج عنها ووافق بس للاسف محد يقدر يغير القدر .......
شهاب : ماشالله فلاح وصقر مستوين قيس وروميوووو على اخر زمن ؟؟؟
ام صقر : جب انته .. عيل تباهم يكونون نفسك مغازلجي ما تمت بنت في الامارات ما رمستها ....
شهاب : برايني مغازلجي بس ما قفلت على عمري باب غرفتيه وتميت اصيح على وحدة ولا ودرت بتي وزعلت من هليه ورقدت في المعسكرات واصيح علشان حرمة ... اللي ما تيوز لي أقلعها وانا اضحك بعد ....
هند : يا حبك للشماته ...
شهاب : صدق ... مع الايام بينسون انتوا بس اقنعوا فلاااااحووه يعرس ابغي آكل عيش ولحم وايووووول .......
هند : ما همك الا بطنك يا الدب بس مشاعر الناس ما تهمك .....؟؟؟
ام صقر : اسكتي عنه هذا لسانه طويل ...
عقاب : اسكت لا يعلنون عليك الحرب الحين .....
شهاب : هيه والله كله ولا بنت فلاح فديتها .. ان اعلنت الحرب عليه اسميني ما بظهر من الرب صاحي اكيد متعوق ....
ام صقر : بروح اشوف صقر انتوا ما عندكم سالفة .....
تنش وتروح صوب قسم صقر في هاللحظة صقر كان امبند الليتات ومنسدح ودموعه على خده ادش عليه امه ....
ام صقر : صقر حبيبي راقد ؟؟
بس صقر ما كان يرد عليها رغم انه سمعها وغمض اعيونه اتقربت منه وشافته مغمض اعيونه غطته وحبته على جبهته .....
ام صقر : فديت روحك يا صقر والله اني حاسة بعذابك ليت ميثا ما كانت محيرة كنت اول وحدة اروح لبيتهم علشان اخطبها لك فديت روحك يا ولديه.....
وتظهر عنه .. في هاللحظة صقر ما حس بعمره غير انه دس ويهه بالمخدة وتم يصيح .....
الساعة 2 الصبح في شقة مايد :
طيف : خلاااااص ذبحت روحك من كثر ما تشرب ؟؟
مايد : خليني انا فرحان اليوم ....!!
طيف : كل هذا علشااان الحميس الياي بتآخذ بنت عمتك ؟؟
مايد وهو معصب : اوووووص لا اتيبين طاري ميثا على لساااانج الوصخ ......
طيف : احترم نفسك ......
ينش مايد من عقب ما كسر الكاس على الارض ويودها من شعرها بقو : محترم نفسي قبل لا اعرف اشكالج ... والحين شو قررتي بتنزلين ولد الحرام اللي في بطنج والا لا ؟؟؟
طيف وهي تصيح : قلت لك ما بنزله وهذا مو ولد حراااام هذا ولدك ....
مايد وهو يصارخ : قلت لج مليووون مرة هذا هب ولدي وانا ما ابغيه واللي بغيته بيصير فهمتي هذا لازم ينزل تسمعين والا لا ؟؟
طيف وهي تصيح : والله حرام عليك ما كنت اتوقع انك شرير لهدرجة .......
مايد وبصوت عالي ويضحك ضحكة عالية : ههههههههههه ...... بعدج ما شفتي شي يا طيفووووه .....
زايرها من شعرها وهي تصارخ تحت رحمته ومن عقبها يدزها على الكنبة ........
مايد : سمعتي بعدج ما شفتي شي ومايد بن ابراهيم اللي قصيتي عليه اتغير وصار واحد ثااااااني ........
طيف وهي تمسح ادموعها وترفع شعرها بايدها : حسبي الله عليك ... انته سكرااااااان وهب عارف شو تسوي ....... والا شو تقول ...؟؟؟
مايد وهو يصارخ : سكراااااااان ههههههههه ومنوه علمني على الخمر غيرج انتي واشكالج .... جب .. ولا كلمة قلت لج اسكتي وولد الحرام هذا اللي في بطنج بينزل غصبا عنج فهمتي ..... والا بتصرف بمعرفتي ... هه .. هه .. هه ..ههههههههههههههههههههه ..... انا داخل ارقد لا تحشريني .....
يروح الغرفة وينسدح ويغمض عيونه ويستسلم للرقاد ... وطيف تمت تصيح وكانت تحس بالآلآم في بطنها وظهرها لانه مايد دزها بقو على الكنبة تمت تصييييييح من زود الألم ......

اليوم الثاني :
سلامة من نشت الصبح راحت بيت عمتها عند ميثا ... وقدها في صالة بيت عمتها إلا تشوف ام خالد يالسه ترتب الصالة ويا البشكارة ........
سلامة : صباح الخير خالتيه ام خالد ؟؟
ام خالد وهي مضايقة وتطالع سلامة : صباح النور هلا .....
حست سلامة انه فيها شي : اشحالج عساج طيبة ؟؟
ام خالد : بخير نحمد رب العالمين ... كيف حال امج ... ومريم متى حتطلع من المستشفى ؟؟؟
سلامة : امايه بخير وترد السلام عليج ... الريم بتطلع باجر ****لله وبتروح ليوا عقبها عند امها ....
ام خالد : ايوااااااااا
سلامة : عيل ميثا وينها ؟؟؟
ام خالد وبضيق : في غرفتها حتكون وين يعني اكيد نايمة روحي شوفيها ....
سلامة : خلاصىاوكي ......
تروح سلامة صوب غرفة ميثا بس ما حصلت حد في الغرفة دشت وسكرت الباب وراها ... " يمكن عند حمدووة في غرفتها لا بس ما شفت موتر شاهين برع وحمدوة البارحة قايلة بيروحون دبي ....
شوي والا ميثا داشه ....
ميثا : صباااااااااااح الخير هلا اشحالج ...؟؟؟
سلامة : صباح النور .. اهليييين والله انا بخير ربي يعافيج اشحالج انتي العروس وين كنتي عند حمدوة ...؟؟
ميثا : لا حمدة وشاهين ظاهرين من الصبح يقولون بيروحون يتمشون في الامارات الشمالية .....
سلامة : الله يسعدهم يا رب ......
ميثا : كنت في غرفة الريم ... مسكينة كانت تصيح وايد .....
سلامة : رب ما شر شو فيها ؟؟؟

ميثا : مضاربة ويا خالتيه ام خالد ......
سلامة : حسيت انه فيها شي شفتها في الصالة وهي معصبة ... ليش مضاربه الريم شو السبب ؟؟
ميثا : اونه الريم ما منها نفعه وضاربتنها ضيجة من البارحة يوم خطبتوني لمايد وجرحت الريم وايد بالكلام ... ويلست تقولها كل البنات بيعرسن إلا انتي ... عقدت البنت وهي بعدها ياهل ... تعرفين لدرجه انه الريم قالت لي يوم بتعرسين اخذيني وياج وما ابغي ايلس ويا امايه .... تخيلي ....
سلامة : عنبوه شو فيها هذي بعدها انزين الريم إلا ياهل ويوم بييها نصيبها بتعرس .........
ميثا : شو عرفني اونه هي يوم كانت كبر الريم اتزوجت ابويه ........
سلامة : عافانا الله ما عليج منها ضاربتنها غيره لانه انتي بتعرسين بس ...
ميثا : هيه والله .. اعرفها والله ما تبالي السعادة ....
سلامة : يله بتفتكين منها وبتعيشين على طول عدنا .......
ميثا : هيه والله .........
سلامة : ميثووووه طول الليل ما ياني ارقاد بس افكر بفلاااااااااح شو اسوي وانتي ما رديتي عليه خبر ؟؟؟ وليش طلب مني اتصل به ؟؟؟
ميثا : ما اعرف والله حتى انا ما حصلت حل وفكرت وايد بهالسالفة وفكرت اني ارمس هند بس خفت تفهم غلط ... والبارحة يبنا طاري فلاح يوم رمستها وقالت لي انه مضارب ويا ابوه وطلع من البيت يمكن علشان جذه كان يصيح ....
سلامة : ايواااااا يمكن صح علشان جذه كان يصيح بس انتي تخبلتي شو بتخبرين هنوووود ميثوه شو رايج اتصل به واشوفه شو يبا وما بخسر شي ؟؟؟
ميثا : سلااااااامي ما اعرف شو اقولج بس اخاف يصير شي هب زين عقب .......
سلامة : شو بيصير يعني خليني اتصل ومحد بيدري ....
ميثا : امممممممم ... اوكي اتصلي وشوفيه شو يبا يخبرج ؟؟
سلامة : خلاص اوووووكي .........
تنش ميثا وتقفل الباب وسلامة تتصل بفلاح بس فلاح ما رد عليها .......
سلامة : ما يرد يمكن راقد ؟؟
ميثا : ردي اتصلي مرة ثانية ؟؟
وقدها بتتصل الا فلاح متصل بها ..........
سلامة : هذووه اتصل ؟؟
ميثا : زين ردي شو تترين ....
سلامة : آآآلووووووو ...........
وكان حشرة عنده .... فلاح : السلام عليكم .........
سلامة : وعليكم السلام والرحمة ....
فلاح : ختيه منوه متصل بي ....؟؟؟
سلامة : امممممممممم .... انا متصلة ..........
فلاح : منوه انتي ؟؟؟؟
سلامة : قبل كل شي انته فلااااااح ؟؟؟؟؟
فلاح : هيه نعم ختيه انا فلاح بن خالد وياج آآآآآمري .........
سلامة : ما يامر عليك ظالم بس انته بغيتني اتصل بك ........
ومن قالت هالرمسة فز قلب فلاح ونش من مكانه وظهر برع لانه كان يالس ويا ربعه في المعسكر ومحتشرين ......
سلامة : ..................
فلاح : انتي سلاااااامة ؟؟؟؟؟؟
سلامة : هيه نعم انا سلامة .....
فلاح : ............................

• يا ترى شو بيقول فلاح لسلاااااامة ؟؟؟
• ومايد وميثا خلاص بيملجون ؟؟ وطيف شو بتسوي ؟؟ وشو بيكون دورها ؟؟
• وصقر مسكين يكسر الخاطر شو بيصير عليه ... .
• هند والمر شو بيصير لهم ؟؟ وكيف بتحاول هند توصل للمر ؟؟؟
• يا ترى سلطان ولد عمة لطيفة شو بيكون دوره في الايام اليايه ؟؟؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 19-03-2017, 04:13 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: البخت والمقسوم ، الكاتبه : غنوة البحار ،



الجـــزء العشـــريــن :

سلامة : ..............................
فلاح : سلامة انتي ما تعرفين أنا ليش قلت لج اتصليبي والله اني ما قصدت شي من طلبي هذا وارجوج اسمعيني للنهاية وإن ما بغيتي تسمعين سكري التلفون في ويهي ولا برد اتصل مرة ثانية ؟؟
سلامة : افا عليك انته بس خبرني شو بغيتني فيه ؟
فلاح : سلامة انا من شفتج اول مرة من شهرين وانتي حادرة بيت عمتج من موتركم فز قلبي لشوفج وحسيت انه بيظهر من بين اضلوعي ومع الايام تعلق قلبي بطيفج وتعلقت روحي بروحج حسيت انه انتي بالنسبة لي كل الحياة اللي اعيشها حتى اني اشوفج بأحلامي وبكل مكان رمست هند علشان ترمسج بس ما رضت ما اعرف ليش ومة قدها سألتج اذا كنتي محيرة وإلا في خاطرج حد وقلتي لها لا سلامة انا رمست ابويه واميه علشان نخطبج بس صارت مشكلة و****لله هالمشكلة بتنحل امممممم هم هب رافضينج لا بس لانه ابويه محير لي بنت عمتيه وانا ما ابغيها انا ابغيج انتي وانا طلبت منج تتصلين علشان اخبرج عن مدى حبي وشوقي لج سلامة انا ابغي اسمع ردج اذا هب الحين خلاف عقب نا تفكرين انتي تبغيني وإلا لا ؟؟؟
سلامة وهي متفاجئة وحست بدفء صوته وحنانه يوم كان يتكلم : ما اعرف شقولك ... انته فاجئتني ؟؟؟
فلاح : اعرف اني فاجئتج وانا ابغيج تفكرين بكلامي عدل وان بغيتي اكون لج زوج على سنة الله ورسوله طرشي لي مسج بالموافقة وانا بتصرف وان ما بغيتي بعد طرشي رفضج وانا ما بزعل وصدقيني ببتعد عن حياتج ......
سلامة : فلاح انته حطيتني قدام الامر الواقع بس خلني ايام افكر فيها عدل والغريبة انه هالشي يا منك انته بالذات وهند رغم إنها كانت تدري ما خبرتني يمكن لها اسبابها بس خلني افكر وبرد عليك ....
فلاح : صدقيني يا سلامة انا غلطت وايد يوم فريت عليج الشريط واتمنى تسامحيني لانه هب من عوايديه اسوي جذه وحسيت بالذنب مليووووون مرة وارجوج .. سامحيني انا المفروض اخاف عليج اكثر من خوفي علىعيني ...
سلامة : .....................
فلاح : دخيلج يا سلامة خلي هالكلام بيني وبينج ووعديني انه هند ما تعرف شي .؟؟
سلامة : اوعدك ...
فلاح : يلع عيل الغالية السموحة على الازعاج ادري اني عورت لج راسج وانا اتريا مسج منج إما بالموافقة او الرفض والسموحة مرة ثانية ....
سلامة : مسموح بالحل خويه ...
فلاح : فداعة الله وربيه يحفظج ....
سلامة : ويحفظك يا رب ...
تسكر سلامة التلفون وهي فاجه ثمها وميثا تطالعها تترياها ترمس ........
ميثا : هوب هوب شو قالج وين سرحانة ؟؟؟
سلامة : ميثوووووه ......... فلااااااااااح ؟؟؟؟؟؟؟
ميثا : شو فيه فلاح ؟؟؟
سلامة : فلاااااااح .... يحبني .......
ميثا : كيف قولي خبريني شو السالفة وكيف يحبج ؟؟
وتخبر ميثا عن كل شي وقالت لها لا تخبر هند ...
ميثا : يعلها بذمتج ... سلااااااامي ما كنت اتوقع انه فلاح جرئ لهدرجة ....؟؟؟
سلامة : ولا انا ، امبين على صقر اخو هند اجرأ من فلاح بس الظاهر انه الحب هو اللي خلاه جرئ .....
ميثا : والحين شو تقولين عن اللي سمعتيه ...؟؟
سلامة : ما اعرف وفيصل يا ميثا معقولة انسى حبي لفيصل ؟؟
ميثا : سلامة حبج لفيصل مجرد حب من طرف واحد وفيصل ما يدري عن هالحب فكري بعقلج قبل قلبج ولا تخلين الايام اتوديج واتيبج سلامة ، فيصل هب من وخاذنا وخالي ابراهيم مستحيل ايوز فيصل عيشي الواقع يا بنت خالي وانتي عاقل وفلاح ما عليه رمسة وكفايه انه ولد قبيلة معروفة مشهود لها بالشهامة وطيب النسب والاخلاق .....
سلامة : صح بس ، الحب ما يعرف الفرق بين القبايل وانا قلبي متعلق بفيصل وووو فيصل بعد ولد قبيلة ...
ميثا : صح انا ما اقول انه هب ولد قبيلة بس قبيلتهم ما تلتقي مع قبيلتنا وفخوذهم غير عن فخوذنا يا سلامة فكري بالواقع شوي وفكري بعد انه الريال شارنج ولو انه ما يبغيج ماعرض نفسه للخطر يوم وقف تحت بلكونتج وما همه اذا حد شافه والا لا ؟
سلامة : .............................. .............
ميثا : شو فيج ساكته انا ما بغصبج بس انتي فكري ......
فلاح من ذاك اليوم ما رجع البيت وتم في المعسكر يداوم ويرجع الغرفة وان ظهر يروح ليوا عند المر اربيعه ، وصقر بعد ايام حس باليأس وشاف انه ماشي فايدة من اللي يسويه وانه ميثا خلاص ضاعت واصبحت للغير ، في يوم من الايام ...........
اليوم الاثنين : ......
في بيت بوصقر :
بوصقر في نص الصالة ويزاعج : ظبية ، ظبية ، ام صقر وين انتي ؟؟؟
ام صقر وهي تنزل ووراها حمد ولدها : خالد شو فيك تصارخ جذه ؟؟
بوصقر : تعالي شوفي سوايا ولدج اللي خرب كل اللي بنيته ؟؟
ام صقر وهي تطالع حمد وترد ترمس ريلها وهي مستغربة : شمن ولد أي واحد فيهم ؟؟
بوصقر : فيه حد عاشي من اعيالج غير فلاح ....!!!
ام صقر : شو فيه فلاح شو صاير اتكلم ؟؟
بوصقر وهو معصب : حضرته رايح " السلامات " البارحة عند عمتيه " كنه " .. وقايل لها انه ما يبغي شيخة بنتها وانه مرخص شيخة لو بغت تعرس فضحني ولدج وعمتيه طبعا شبت ضو واتصلت بي اليوم وتهازب واحلفت يمين ما بعده يمين إنها ما تتنازل عن الارض لي .... خرب بيتي ولدج ....
ام صقر : خالد .. ما كنت اتوقع إنك أناني لهدرجة تبغي تبني سعادتك على تعاسة ولدك الحين بس عرفت ليش كنت تصر على زواج شيخة من فلاح ... أثري الزواج زواج مصلة ... انا قلبي كان قارصني من البداية بس قلت لا خالد يبغي مصلحة فلاح والبنت يتيمة ويبغي يستر عليها .. حرام عليك يا خالد احنا ما علينا قاصر وبدال الارض عدنا عشر يعني ارض عمتك هي اللي بتعيشنا ملوووووووك ........؟؟؟؟

بوصقر وهو مستغرب من اتهامات حرمته : ظبية انتي ما تعرفين انه هالارض هي نص ثروة عمتي " كنه " وانه شيخة هي وريثتها الوحيدة يعني عقب عين عمتيه شيخة هي اللي بتتمتع بكل هالاملاك واحسبي انتي عاد كم من ثروة بتحصل وانا يوم رشحت شيخة لفلاح حبيت الخير لولدج ....
ام صقر وهي تتهمه : خلاااااص يا خالد ... الحين بس عرفت حقيقة كل شي .. عمري ما توقعت انك تحب البيزات اكثر من عيالك الله عطاك يا خالد المال والعيال وانته ما حمدت ربك .. أفا يا خالد وفكرت بثروة اليتيمة شيخوووه وتبغي تآخذ عنها كل شي عقب وفاة امها .. ما تصورت هالشي ما توقعت انك اناني وتحب نفسك لهدرجة يا خالد .......؟؟؟؟؟؟
بوصقر حس بضيجة انه حبيبته ظبية تتهمه بالأنانية عمرها ما سوتها ولا اتهمته بشي وهاليوم يالسه تصفعه بدال الطراق ألف طراق ....
حمد : امايه اذكري الله ...
ظبية وهي تصيح : لا يا حمد عمري ما توقعت انه الانسان اللي عشت وياه على الحلوة والمرة يفكر بنفسه يفكر بالبيزات قول يا خالد كنت تبغي تبيع ولدك علشاااان أرض ... يا خساااااااااااارة يا خالد يا خساااااااااااااااااااااااارة .............؟؟؟؟
بوصقر ودمعته محتبسة في عينه : ام صقر .. شو فيج ليش يالسه تقولين هالكلام حرام عليج جرحتيني ؟؟
ام صقر وهي تصيح : منوه اللي جرح الثاني ، انته اللي جرحتني يا خالد وذبحت قلب ولدك ، البنت اللي اختارها وشاف سعادته وياها رفضتها كل هذا علشان خاطر شيخة وامها حرام عليك كسرت قلب الولد والحين كسرت قلبي ، قلبي اللي دايما كان فخور فيك يا خالد اللي حبك طول عمره ما توقع منك هالجرح ....... آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ليتني ما عرفت يا بوصقر انك اناني ........؟؟؟؟
بوصقر وهو يتقرب من ام صقر : ظبية دخيلج لا تذبحيني اكثر حرام عليج ؟؟
حمد : امايه اذكري الله و****لله ما بيصير إلا الخير وابويه عرف غلطة ....
بوصقر : والله يا ام صقر سامحيني يا الغالية واللي تبينه بيصير يا بنت فلاح وانا عرفت غلطتي .....
ام صقر وهي تمسح دمعتها : بعد شوه يا خالد بعد ما ذبحتني وذبحت قلب ولدك ؟ من يوم الثلاثاء والولد ما رد البيت ومهموم كل ما كلمته وقلت له رد دمعته تحدر على خده قبل لا ينطق ذابح روحه ما يعرف شو يسوي والسبب رفضك وعنادك وانانيتك ......

وتروح فوق وهي تصيح ............

بوصقر تم واقف ويطالع ام صقر وهي تتكلم حتى يوم راحت تم واقف وحاس بكل هموم الدنيا على راسه ما كان يتوقع انه ظبية اللي حبها من كل قلبه تقسى عليه .. ييلس على الكنبة ويحط ايده على راسه ........
حمد : ابويه ، امايه ... طيبة وما قصدت تجرحك ........
بوصقر وبصوت واطي : كل كلمة قالتها أمك صادقة فيها يا حمد انا فكرت بنفسي قبل كل شي ..وما فكرت أبد في حياتكم احس اني كنت بظلم فلاح بزواجه من شيخة آآآآآآآآآآآه يا حمد
أمك اصفعتني بدال الطراق ألف وهالشي صحاني من أول يديد امك اصدقت بكل كلمة وقالتها ........
وينش من مكانه ... وقده بيظهر برع .....
حمد : ابويه وين رايح .......؟؟؟؟؟؟
بوصقر : خلني يا حمد خلني أدور على خالد بن صقر اللي ضيعته بأنانيتي ....
حمد : ابويه صدقني عمرنا ما بنتغير عليك وامايه مع الوقت بتسامحك وما في بني آدم ما يغلط في هالدنيا ....
يظهر بوصقر من البيت بدون ما يرد على ولده بكلمة ... وحمد من شاف حال ابوه ما تسر اتصل بصقر وخبره عن الخلاف اللي صار من بين امه وابوه ووعده صقر انه يروح يشوف ابوه ويتفاهم معاه ، هند كانت رايحة هي واخوانها العين بيت عمهم ....
في بيت بوكايد :
سلامة : مراااااايم عطيني شامس خليني ابوسه .....
مريم : تعالي اخذيه ....
بدر : عموه ثلاااااااااامي لا تااااااخذين شامث .... شامث مالنا ........
سلامة : حبيبي الله يهنيك في اخوك محد بيآخذه عنك ... فديتكم والله يا عيال اخويه .....
وتشل سلامة شامس وتبوسه وبدر يطالعها .... وهو معصب ...
مريم : اقول سلامي هاتي شامس ما فينا الغلامي يصيح علينا اسميه متعلق فيه ما يرضى حد يشله وما يرضى يرقد إلا وشامس راقد قبل ....
سلامة : فديتهم يا ربي ....
شوي ويوصل مسج لسلامة .....
مريم : قومي شوفي تلفونج ........
سلامة : يودي ولدج ........
تعطي شامس لمريم ... وتنش تطالع تلفونها وإلا فلاح مطرش لها مسج وكان كاتب فيه " قلت للقلب خفف من شوقك .. واشتياقك .. قال " وغلاته ما اقدر اتبع وصاتك شفت اشكثرها هالقلب يالزين يغليك .. شفت اشكثر يهوى " سموك وذاتك " هالقلب دايم لا حكى يفتخر فيك .. واذا فكر ما يفكر إلا " بغلاتك " ............ " ............
تستانس سلامة وهي تقرى المسج تروح غرفتها وتكتب لفلاح مسج .. في هاللحظة فلاح كان يحوط ويا المر في ليوا .......
فلاح : ما اعرف شو فيه يا المر حاس اللي سويته البارحة في بيت عمتيه بالسلامات بينعكس على بيتنا وبالاخص انه عمتيه " كنه " لسانها طويل وايد ...؟؟
المر : الله يكون في العون بس اعتقد اللي قلته لها من حقك يا بوخالد انته ما حبيت تظلم البنت وياك ولا تظلم نفسك ....
يوصل المسج لفلاح ويقراه ......
فلاح : هذا من سلامة ........؟؟؟؟
المر : والله شو تقول ....؟؟؟
فلاح وهو يقرى المسج : " توك قبل لحظة على البال مريت .. توني اسولف عن غلاك لعيوني سولفت للخفاق عنك ويا ليت تسمع وش اللي قلت بك يا شجوني ، مثل الخيال اتبعك انا وين ما اقفيت لا تصدق مو انا هذا قلبي يسأل عليك .." .... ياااااااااه فديت قلبها والله ، احبها احبها يا المر احبها ........
المر : شو فيك تخبلت ؟؟
فلاح : كلمة خبال شويه عليه خلاص اكيد عقب رفضي لشيخة ابويه بيرضا يزوجني حبيبتي ...
المر : امممممممممم الصراحة اشك ؟؟
فلاح : عنالاااااااااااااتك لا تخوفني .....؟؟؟
المر : ههههههههههههههه مسكين خاله قيس ....؟؟؟
في العين في بيت يد ميثا :
بطي : لطاااااااااااافي حبيبي ..........
لطيفة : لبيه ؟؟
بطي : لباااااج قلبي زهبتي اثياااااااابي ...........
لطيفة : هيه الغالي كل شي زاهب يله دش اسبح علشان اخوانك على وصول ....
بطي وهو يتقرب منها : فديتج عمري ما توقعت انه ربي يجمعنا في بيت واحد وفي غرفة وحدة .....


لطيفة : فديت روحك ....
بطي : احبج يا قلبي ......
لطيفة : وانا اموووووت فيك ........
شوي ويسمعون دق على الباب ........
يد ميثا : بطي ، بطي ... فج الباب اشووووووف ... للحين ارقاد .....؟؟؟
يفتح بطي الباب ويشوف ابوه واقف ويطالعه ومعصب .......
يد ميثا : شو للحين ما لبست اثيابك عنبوه اخوانك يايين في الدرب ...............؟؟؟؟
بطي : ****لله ابويه الحين بسبح وبلبس ......
يد ميثا : والقوم بعدك ما سبحت ... ويطالع لطيفة اللي كانت ترد شعرها على ورى .....
يد ميثا وبخبث : شو العروس للحين ما خلتك تسبح ؟؟؟
لطيفة : لا يدي انا مساعة اقوله قوم اسبح وهو اللي هب راضي ...
يد ميثا وبخبث : واللي يشوفج ايودرج امبونه ولديه معيف ما ادري كيف مستحملتنه
بطي : ابويه عن تصدق البنت ؟؟
يد ميثا : لطيفة امايه صدقتي ترى ولديه ما يسبح إلا في من العيد للعيد ... استحمليه ....
لطيفة وهي تضحك : ههههههههههههه لا لا ابويه دامه عرس الحين كل يوم بيسبح ......
بطي : عنالااااااااااااتج انا امبوني في يوميه اسبح 3 مرات ....
يد ميثا : من عوفتك تسبح 3 مرات ....
لطيفة : لا ابويه حرام حطيت عليه وايد ..........
يد ميثا : لازم بدافعين عنه امبونه الريل غالي من أي حد ثاني عندكن يا الحريم ........
لطيفة : حتى انته يا بويه غالي عدنا ....
يد ميثا : لا تصبغينيه .. وايد .. يله بطي روح اسبح توه اخوك " علي " متصل يقول ظاهر من البيت ...
بطي : ****لله ابويه .....
يروح عنهم ويسكر الباب ويطالع بطي لطيفة ....
بطي : انا معيف الحين هااااااااااااا ؟؟؟؟؟
لطيفة : هب انا اللي قلت ابوك .........
بطي : عنالااااااااااتج .. تعالي خليني امطج من شعرج ........
ويركض وراها وهي تركض وادش الحمام ويدش وراها ....
لطيفة : بطوووووووي خلااااااااااااص .......
بطي : لا والله بطوووووي بعد زين صبري ....
ويمسكها من ايدها ويشغل الرشاش ويرشها بالماي يخرس اثيابها وشعرها وهي تصارخ .......
بطي : الحين ارتحت ....
لطيفة : ايييييييييييه يا كرهك زين الحين جذه خربت كشختيه .....؟؟؟
بطي : هههههههههههههههه شكلج وايد حلو بالماااااي ...
لطيفة وبنقمة : لا والله .......
يلوي عليها ومن عقبها يحبها على راسها ويطالع اعيونها : فديتج والله الله لا يحرمني من قلبج يا غالية ...
لطيفة وهي تبتسم : ولا يحرمني منك يا رب ...
اما في الوقن في هاللحظة :
نورة : سلطان وين رايح ؟؟
سلطان : وانتي شو لش من شفتينيه بظهر سألتي وين رايح شو تبيني اتم تحت اريولش ؟؟
نورة : سلطان انته من اسبوع هب عايبني من رجعنا من عرس لطيفة وانته فيك شي هب طبيعي خبرني اذا صاير شي يا سلطان ؟
سلطان وهو معصب : اووووووووووه انتي وايد حشرة ما ادري ليش ربيه بلاني فيش ؟؟
نورة : سلطان انته متكدر علشان اني للحين ما يبت اعيال ؟؟
سلطان وهو متغيظ : نورة صخي ما ابغي اسمع صوتش سكتي انا ظاهر رايح عند ربعي ....
نورة : زين حبيبي متى بترجع ...؟؟
سلطان وهو مضايج منها وبصوت عالي وهو يصارخ عليها : اففففففففففففففففففففففف ما ادري متى برجع الله يغربل هالعيشة اللي عايشنها وياش انتي وايد حشرة .. لو انه لطيفة وافقت عليه كان ارحم من مجابل شيفتش كل يوم .....؟؟
نورة وهي منصدمة من كلامة : لطيفة ؟؟
سلطان وهي يبتسم بخبث : هيه لطيفة شو ما تسمعين انصمختي ... سمعيني انا كنت ناوي اتزوج لطيفة بس للاسف بطي سبقني لكن الحين قررت اني اعرس .. صبرت عليش وايد يا نورة كفايه انش ما اتيبين عيال ....
نورة وهي تصيح : والله هب ذبيه اني ما اييب عيال وانته تدري اني ما خليت مستشفى في الباد ما سرته وكلهم يقولون ما فيج شي ... وكله عند رب العالمين ... هب بايدي ...
سلطان وهو متغيظ : اوووووووه اسكتي اصلا انا عمري ما عيبت بش ولا فكرت اني اعيبش انا تزوجتش بس علشان خاطر مصبح اخوج لا اكثر لانه اربيعيه ...
نورة وهي تمسح دمعتها : والحين ما همك لا مصبح ولا حتى أي حد يا سلطان علشان جذه تبا تتزوج عليه صح ...؟؟؟
سلطان وبخبث : من حقي يا بنت معضد لأنش ما اتيبين اعيال وانا ابغي اعيال انا من زمان اعيب ببنت خالي لطيفة بس الزمن فرقنا ورد فرقنا مرة ثانية برايه الله يسعدها لكن لا تتحرين اني ما بتزوج عليش بتزوج هيه لاني كاره الحياة وياش ......
ويظهر عنها ونورة تمت واقفة في نص الغرفة وتصيح ......... ما توقعت في يوم انه سلطان اللي حبته من كل قلبها ينقلب حاله عليها ... لهدرجة اصلا هو سبب عدم حمالها لانها اول ما سنتين من زواجهم جبرها تآخذ حبوب منع الحمل وهالشي أثر عليها الحين .. وهي تآخذ علاج من سنة لكن للحين احتمال الحمل ضعيف .... مسكينة نورة ...

في بيت بوصقر اليوم الثاني :

حمد : امايه اذكري الله وابويه اعترف بغلطته وسامحيه ؟؟
ام صقر : ابوك جرحني يا حمد ومستحيل هالجرح يبرى ....
حمد : امايه علشان خاطريه وخاطر اخواني كلهم تسامحين ابويه ....
ام صقر : حمد دخيلك خلني اروحي ....
صقر : امايه اذا هب علشان خاطر حمد ، علشان خاطريه انا على الاقل ، امايه ابويه اعترف انه غلط وهالغلط ما نبغيه يكبر علشان جذه يا بنت فلاح انا وحمد يالسين وياج الحين ونقنعج احنا لو ما نعرف انه قلبج طيب ويحب ابويه ما ييناج .. ما نبغي اخوانا باجر يرجعون من العين ويحسون انه فيه شي بيينج وبين ابويه .....
ام صقر : صقر ييتك انته وخوك على عينيه وراسي بس انا ما برضا لين ما ابوك اروحه ايي اهنه ويعترف قدامكم انه غلط بحق اخوكم فلاح ....
حمد : اوكي لحظة ....
يظهر ويرد ...
حمد : ابويه تفضل ....
يدخل ابوهم الصالة وام صقر اول ما شافت بوصقر فز قلبها بس اتذكرت إنها زعلانة جان تتغشى عنه .....
صقر : افا ليش بنت فلاح تغشت محد غريب هذا ريلج .... ؟؟
ام صقر : صقر اسكت ...!!
صقر : ****لله ...
بوصقر وهو ييلس على الكنبة اللي مقابله حرمته : ظبية ، شوفيني انا خالد ولد عمج اللي دومه ما كدر لج خاطر ولا غضب لج افوادج ....
ام صقر : وليش اشوفك اكيد شكلك مثل ما هو ما تغير ؟؟
بوصقر وهو يتنهد وتنهيدته احرقت افوادها : آآآآآآآآه يا ام صقر شكلي هب هو اللي تغير حالي هو اللي تغير من زعلتي مني حسيت نفسي تآيه ما اعرف ارضيه من سمايه احس الكون هذا كله ضدي وانتي زعلانة مني ما تعودت من قلبج القسوة وبالذات عليه دايما عهدتج رحوم وطيبة قلبج اللي خلتني دوم احطج تاج على راسي تدرين ليش يا ام صقر لأنج ام اعيالي وروحي وقلبي وحياتي والماي اللي ارتوي منه ومن زعلتي توقفت دنيايه وتوقف قلبي عن النبض وروحي ارحلت وحياتي ضاعت .. تدرين ليش لانه حبيبتي ام صقر زعلانة مني .....
ام صقر ودمعتها على خدها : وكيف تباني ما ازعل منك وانت بديت روحك على عيالك وعليه كيف ما تباني ازعل وانته بديت الفلس وسعادتك على تعاسه ولدك المسكين اللي ودر البيت من خمسة ايام لا نعرف وين ارضه ووين سماه ، ياكل والا لا ؟؟ ، يشرب والا لا ، كيف عايش ما فكرت فيه لحظة وحدة ، وركضت ورى الارض اللي بمثابه الصفقة اللي كنت تبغي تكسبها من زواج شيخة وفلاح ، خالد المال اللي عندك يسد مطلع الشمس ويزيد ، ليش تحب تآخذ مال غيرك اللي انت مالك نصيب فيه وتكسر قلب ولدك .....
وهو يقاطعها : انا عرفت غلطي يا غالية علشان جذه انا اهنه انا ياي اقولج اني آسف وسامحيني يا ام صقر ....
صقر : امايه ما قلت لج انه ابويه عرف غلطته وهذوه قدامج ياي يتعذر ....!!
ام صقر : عمر العذر والا الاعتراف بالغلط كان الحل لجرح سببه ابوك في قلبي وعمر هالجرح يا بوصقر ما ينجبر ... قلبك قسى على فلاح يوم رفضت تيوزه حبيبته ما حسيت فيه تذكر يوم اخواني ارفضوك من اكثر من 30 سنة يوم ييت تخطبني ابويه وقف وياك علشان ما ينكسر قلبك وتخسرني بس انته ما حسيت بفلاح لانك كنت اناني يا خالد ....
ينش بوصقر ودمعته على خده ويمسحها : يعني افهم من كلامج يا ظبية انج مستحيل تسامحيني ...
ام صقر : ام صقر : ربك اللي يسامح هب انا ....
حمد : امايه واللي يرحم والديج سامحي ابويه ....
بوصقر : حمد سمعت اللي فيه الكفايه امك اعرفها عنيدة وما بترضى رغم طيبتها لكن عنادها هو اللي بيضيع كل شي ...
ام صقر : تباني ارضى عنك ...؟؟
بوصقر ومستغرب من كلامها : شو تبيني اسوي بسويه بس لا تذليني يا ام صقر ...
ام صقر : ما عاش اللي ايذلك يا بوصقر بس رضايه يوم بشوف فلاح مستانس وانت رايح تخطب له سلامة ساعتها كل هالغضب والزعل اللي في قلبي بينمحي والجرح بينجبر يا خالد .........
بوصقر وهو يبتسم : صقر .. اتصل بفلاح وقول له ايي البيت ومن باجر بروح وياه بيت بوكايد علشان اخطب له سلامه .....
صقر : ****لله ابويه ....
حمد : الحمدلله لك يا رب الله يرضا عليكم دنيا وآخره يا احلى واغلى ام وابو على ويه الارض ...
يتقرب بوصقر من حرمته ويحبها على راسها : عمري ما فكرت اني اكدر لج خاطرج يا ام صقر الله لا يحرمني منج يا رب ...
ام صقر : آمين يا رب .....
يتصل صقر بفلاح ويخبره عن موافقة ابوه وفلاح من درى ارتبش وما عرف شو يسوي غير انه خبر المر ...
المر : والله مبرووك يا خالد .......
فلاح : الله يبارك فيك وعقبالك ****لله .......
المر : آآآآآآآآآآآآآه ****لله يا بوخالد ........
فلاح : غريبة : تنهيدتك هذي يا بوعذابة شي وراك ؟؟
المر وهو مرتبك : لا الغالي ما فيني الا العافية انته توكل على الله وروح بوظبي الحين و****لله باكر بكون عندك ....
فلاح : افااااااااا مليت مني يا بوعذابة ؟؟
المر وبخبث : هيه من كتى مشرفنا حضرتك في ليوا تاكل وتشرب ببلاش ؟؟
فلاح : عنالاااااااااتك يا الخام وين الكرم يا المر احيدكم اهل ليوا اهل الكرم ...؟؟؟
المر : افا عليك يا بوخالد امبوني اسولف وياك لا تآخذ على سوالفيه ولو تيلس الدهر كله ما مليتك يا بوخالد ....
فلاح : تسلم يعلني افداك يعلني ما اذوق حزنك عسى ... يله تامرني بحايه انا رايح جدى الدار ...
المر : ما يامر عليك ظالم رد السلام على هلك ...
فلاح : سلامن يبلغ ****لله يله فداعة الله ...
المر : فداعة الله حبيبي وهالله هالله بالطريج ... لا تسرع ...
فلاح : لا توصي حريص افا عليك ارقبك باكر ...
المر : ****لله ....

في بيت بوشاهين :
سلامة : ها ... ميثووووه متى بتروحين توسين بروفه للفستان ؟؟
ميثا : خلاف عقب المغرب ....****لله ....
سلامة : منوه بيروح ويانا غيري انا وانتي ؟؟
ميثا : انا وانتي وحمدوة والريم .....
سلامة : ميثووه مستانسة باقي يومين بس على الملجة ....؟؟؟
ميثا : تعرفين رغم وناستي يا سلاااااااامي بس حاسة قلبي مقبوض اخاف يصير شي ...؟؟؟
سلامة : لا حووووووووول شوووه اشتغلت الحاسة السادسة ميثوه تفائلي بالخير ما فينا حد ينتكس بعد ...
ميثا : ههههههههههه شو فيج فلختي
ميثا : تعرفين رغم وناستي يا سلاااااااامي بس حاسة قلبي مقبوض اخاف يصير شي ...؟؟؟
سلامة : لا حووووووووول شوووه اشتغلت الحاسة السادسة ميثوه تفائلي بالخير ما فينا حد ينتكس بعد ...
ميثا : ههههههههههه شو فيج فلختي اسولف وياج ...؟؟؟
سلامة : انزين ....
ميثا : ماشي اخبار عن فلاح ؟؟
سلامة : فيه تطورات وايدة ....
ميثا : والله شو هي ؟؟
سلامة : كل يوم يطرش لي فوق الثلاث مسجات وكلها مسجات شوق وحب وهيام وانا من مسجاته يا ميثا بديت اتعلق فيه احس انه مهتم فيه وايد وبالذات يسألني دوم عن صحتيه وعن الدراسة غير يوم تشوفين انسان يهتم فيج بهالطريقة ...
ميثا : يعني بتوافقين عليه صح ...
سلامة وهي تنزل راسها ومستحية : امممممممممم هيه .......
ميثا : فديت اللي تستحي والله سلاااااااااامي خاطريه يكون عرسي وعرسج في يوم واحد .....
سلامة : لا لا ما ابغي ...
ميثا : عنالاااااتج يا السبالة ............
سلامة : بس لحظة فلاح متزاعل ويا ابوه من اسبوع الحين وما اظن المشكلة انحلت وهو قال لي انه محير بنت عمته ........
ميثا : ايواااا صح مشكلة كيف بتقولين له انج موافقة ....
سلامة : ما اعرف ...
شوي وإلا تلفونها يرن مسج واصل لها تشوف والا من فلاح ........
سلامة : شوفي ها من فلاح ........
ميثا : والله شو يقول ؟؟
سلامة : ميثوه .. فلاح يقول انه تراضى ويا ابوه والحين هو راد بوظبي وابوه وافق على زواجنا ...
ميثا : والله .. فديتج سلامي مبرووووك يله ردي عليه وقولي له انج تبينه ....؟؟؟
سلامة : ميثوه شو بيقول الريال عني .؟
شوي ويتصل فلاح بها وترد عليه عقب تردد ...
فلاح : مرحبا ملاييييييييين ولا يسدن في ذمتيه ...
سلامة : المرحب لاهان هلا وغلا ...
فلاح : اهليييييين والله اشحالج ؟؟
سلامة : طاب حالك الشيخ اعلومك ؟؟
فلاح : علوم الخير علومي يوم بسمع موافقتج عقب موافقه ابويه .. يا سلامة ...
سلامة : الصراحة انا وايد فرحت يوم قريت المسج وهالشي طيب والله ...
فلاح : سلاااااااامي ؟؟
سلامة : لبيه .....
فلاح : لباااااااج قلبي ، الغالية انا متصل علشان اسمع موافقتج ريحيني وقولي انج موافقة تراج معذبتني ....
سلامة : اممممممممم فلاح انا .... انا موافقة ....
فلاح وهو مستانس : والله الحمدلله لك يا رب يله باي انا مستانس وايد بعدين برمسج باي باي غناتيه ....
سلامة تسكر واتم تضحك : هههههههه اسميه ارتبش يوم قلت له اني موافقة ....
ميثا : هههههههههههههه حليله والله ........
حمدة : شو تسون شو ميثوووه للحين ما لبستي يله ...
ميثا : شو يله موعدنا ويا المصمم عقب الساعة 7 المغرب بلاج تونا العصر ...
حمدة : لا والله شو تونا العصر حبيبتي المغرب أذن قومن صلن من زود رمستكن ما تعرفن الاوقات قومن صلن وإلبسن خلاص ما باقي شي عن موعد المصمم ...
سلامة : خلاص اوكي يله ميثاااااااني خلينا نقوم نصلي ........
ميثا : يله .........
من عقب ما يصلن المغرب يلبسن عبيهن ويظهرن البنات ويا شاهين ويروحون صوب المصمم وفلاح من عقب ما كلم سلامة ارتبش وأول ما وصل البيت سلم على امه وابوه واخوانه ووعده ابوه انه يروح يخطب له سلامة باجر وهالشي زاد فرح فلاح وطبعا اخوانه كلهم رجعوا من العين وباركوا له من عقب ما عرفوا اما صقر اللي كان يحتاي ملجة ميثا ومايد وحالة يسوء يوم ورى الثاني يوم يعرف انه موعد الملجة قرب وكان يموت مليون موته يوم اطوف الايام ومحد كان يعرف عذاب صقر ويشوفه يموت كل يوم مليون موته غير هذا اخته اللي كانت قريبة منه وطلب منها توصل له كل اخبار ميثا ........
في شقة مايد :
طيف كانت ادور في الشقة وهب عارفه وين تروح مايد قافل عليها باب الشقة وظاهر ...

طيف : " يا ربي شسوي ميود يوم الخميس بيملج على هذي اللي يسميها بنت عمته بس انا احبه وما اريد حد يآخذه عني لازم امنع هالملجة كل هذا علشان خاطر ولدي اكيد لازم احافظ عليه ..."

يرن تلفون طيف وإلا نادين اربيعتها متصلة بها .........
طيف : اشحالج يا القاطعة وين انتي ؟؟؟
نادين : انتي اللي قاطعة مش انا ؟؟
طيف : نادين انا خبرتج انه مايد قافل عليه باب الشقة وما اقدر اطلع ...
نادين : طيف يا حبيبتي شو اللي مصبرنك على هالعيشة اطلقي منه وتعالي عندي ...
طيف : كيف اجي عندج نادين افهمي انا حامل ...
نادين : وشو يعني حامل نزليه واطلقي ورجعي ...
طيف : اوووووه انتي ما تفهمين انا احب مايد وما اريد اتخلى عن ولدي ....
نادين : انتي الخسرانة اقول طيف اكلمك بعدين باي عندي زبون جاي علمجل ....
طيف : خلاص اوكي ......

طيف وهي تحط ايدها بشعرها : شو راح تسوين يا طيف علشان هالملجة ما اتم ...؟؟؟
• يا ترى طيف شو بتسوي ؟ و شو دورها في الملجة ؟؟
• ميثا ومايد خلاص بيملجون وإلا لا ...؟؟
• اممممم خلاص فلاح بيخطب سلامة ؟؟ ويا ترى اهلها بيوافقون ؟؟
• هند والمر بيتقربون من بعض والا خلاص ؟؟ كل شي بينتهي ؟؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 19-03-2017, 04:14 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: البخت والمقسوم ، الكاتبه : غنوة البحار ،


عوضتكم بعشره أجزاء

عن اليوم وامس

قراءه ممتعه


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 20-03-2017, 09:55 PM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: البخت والمقسوم ، الكاتبه : غنوة البحار ،



الجــزء الحادي والعشرين :

اليوم الثلاثاء
سلامة كانت في بيت عمتها عند ميثا اللي كانت مرتبشة وايد لانه ملجتها خلاص قربت بتكون يوم الخميس ... وقدهن راجعات من الصالون ومتحنيات ...

سلامة : ميثووووووه تعرفين انا وايد فرحانة تدرين ليش ؟؟
ميثا : ليش .؟؟
سلامة : علشان حبج اخيرا بيكتمل ويا مايد اللي طول عمرج كنتي تتمنين قربه منج وخلاص ما باقي اللي يوم وبتكونين حرمة مايد الله يسعدج يا رب ويوفقج ويا مايد ويجعل بكبرج ولد .....
ميثا وهي مستحية ومنزلة راسها : سلااااااااااااااااااااامي ......!!!
سلامة وهي تتقرب من ميثا وتحبها على راسها : فديت اللي تستحي عسى ربي يسعدج ****لله يا بنت خلفان ....
ميثا وهي بعدها مستحية ومنزلة راسها : آمين يا رب .....
سلامة : تعرفين ميثااني ... هنوده اتصلت فيني وقالت انهم بيون بيتنا اليوم علشان يخطبوني حق اخوها بس انا قلت لها اجلو الييه لين عقب ملجة ميثا ومايد لانه امبونا مرتبشين بملجتكم ....
ميثا : صدق والله يا سلامة امبونه خالي متلعوز ومرتبش علشان الملجة .. زين يوم قلتي لهم ايووون عقب ملجتيه ..... اممممممممممم الا ما قلتي لي .. اعلوم فيصل القلب ؟؟؟
سلامة : ميثاااااااااااني ... فيصل خلاص صار في طي النسيان وانا استخرت وشفت انه فلاح هو اللي يناسبني وفيصل ولد العرب وألف وحدة تتمناه وانا اقتنعت بكلامج وبكلام حمدوه يوم قلتوا لي لا تفكرين وايد بفيصل وأخذي اللي يحبج هب اللي انتي تحبينه ... وانا ارتحت لفلاح وايد يا ميثا .....
ميثا : فديتج سلااااامي ... ****لله ربي بيوفقج ويا فلاح ....
سلامة : ****لله يا رب ....

في بيت بوصقر :

صقر كان يالس قدام الكمبيوتر ويطبع أوراق ... تدخل عليه هند ....
هند : احم احم ... ممكن دقيقة من وقتك الشيخ ؟؟
صقر وهو يبتسم : فديت روحج اقربي الغالية تصدقين توج كنتي على بالي صدق يوم يقولون الطيب عند ذكره ....
ادش هند وتسكر الباب وراها وتتقرب من خوها وتيلس على طرف السرير .....
هند : شو يالس تسوي ؟؟؟
صقر : مثل ما تشوفين غناتيه أطبع أوراق للشغل .... تعب والله ...
هند : الله يعينك يا رب ....
صقر : يا رب ... إلا ما قلتي لي شو عندها الحلوة بنت خالد في عيونها كلام تبغي تقوله ومتردده ... امري فديتج وما يردج الا لسانج ....؟؟؟

هند : ما يامر عليك ظالم ... يا بوزايد ... الا حبيت اخبرك انه روحة ابويه وفلاح لبيت بوكايد علشان يخطبون لفلاح اتأجلت .....
صقر وهو مستغرب : ليش .؟؟؟ لا تقولين انه ابويه رد في كلامه ...؟؟
هند : لا شوووووه .... تبا فلاح يتخبل ... لا بس ... علشان ... اممممممممممممممم
صقر وهو يطالعها ومستغرب : علشان شووووووووووه ؟؟؟
هند : كلمت سلامة وقالت لي تعالوا عقب ملجة .. مايد .. اخوها لانهم مشغولين الحين ....
صقر وهو ينزل راسه وحس بعذاب دنياه يوم قالت هند هالكلام ملجة مايد ؟؟ يعني ملجة مايد على ميثا ...آآآآآآآآآآآآه ليتني ما سمعت هالكلام ومن عقبها يرفع راسه : قصدج ملجة ميثا ومايد ؟؟؟
هند وهي حاسه بعذاب صقر : صقر ؟؟؟
صقر وهو يبتسم بالغصب وخانقتنه العبره : لا تحاتيني انا هب زعلان الله يوفقها يا رب واتمنى من كل قلبي ان تسكن السعادة دار ميثا ومايد ......
هند وهي تحط ايدها على كتف صقر خوها : والله يا خوي انه ميثا لو ما كانت محيرة لمايد ما كانت بتلاقي واحد احسن منك ....
صقر وهو يتنهد : آآآآآآآآآآآه يا هند .... البنت بتدخل حياة يديدة ونتمى لها السعادة كلمة " لو " ما بترجع شي وهذا القدر يا بنت خالد .... والمثل يقول " اللي يبينا عيت النفس تبغيه واللي نبيه عيا البخت لا يجيبه " .....
هند : صدق والله .....
في الميلس :
المر من دقايق واصل عندهم ويالس ويا فلاح وابوه وحمد وشهاب ....
بوصقر : اشحال عرب دارك يا بو عذابة ...؟؟؟
المر : يردون السلام عليكم يا عمي بوصقر ...
بوصقر : الله يسلمهم من كل شر يا رب ....
فلاح : ابويه المر ياي علشان يسمع شله من شلاتك الغاويات سمعنا وحدة منهن ....
حمد: ابويه سمعنا شله اتي على العوق ...
بوصقر : شو فيك شهاب شكلك متعوق ....؟؟؟
حمد: ومنوه هب متعوق يا الغالي ...!!!
المر : صدقك يا حمد ..... آآآآآآآآآآآآآآه ..........
فلاح : رب ما شر يا بوعذابة تراها تنهيدتك عورت افوادي ....؟؟؟ اشعندك ...؟؟؟
المر : ههههههههه الشر ما ايييك الغالي ما فيني شي سلامة قلبك ....
فلاح : الحمدلله .. يله يا بوصقر سمعنا شله ...
بوصقر : دام بوعذابة اللي طالب تم الساع ... ويبدى يشل ...
" بشتكي من حالي وحالك ... بشتكي من غدر عذالك
روف بي مغرم بك هالك ... حالتي أردى من حالك
ماضيك أثر في شخصك .. وانت ادرى ان انا احبك
غاليك باعك وارخص بك ... وانت تعطيله من حبك
اربع حروف عاشت بقلبك .. كيف عاشت وانا في قربك
جرحتني والله حروفك .... عطني من حسنك ومعروفك
روف بي مغرم بك هالك .. وحالتي أردى من حالك
شل من سكنت في بالك .. خله فحاله اشوالك ...
عذبني وجوده في قلبك ... سمني وجوده في فكرك
حيرتني والله اطباعك ... كيف افهم قصة أوجاعك " .. وسوالم ....



المر : سلم من قال .....
بوصقر : ومن قال سالم ....
حمد : شكله متعوق بوصقر ؟؟
بوصقر : هذا اللي يسمونه الحب .. هب بس انتوا اللي تعرفون تحبون وتعشقون ؟؟
المر : هيه والله يا عمي الحب ما خلى لا كبير ولا صغير في هالزمان ....
شهاب : هههههههههههه اسميكم غارجين ومحد قادر عليكم .....؟؟
بوصقر : الحياة بدون حب يا شهاب ما تسوى باكر بتحب وبتشوف ؟؟
شهاب : لا لا الله لا بلاني بحب وآخرتها اتعذب أنا إن حبيت بحب حرمتيه خلاف يوم بعرس .....
فلاح : يعني في النهاية بتحب ...؟؟؟
المر : الحين بيقولك بحب حرمتيه زبيتيه وعياليه هذي رمسة الشباب ...
شهاب : عيل تباني احب اللي ارمسهن لا والله ما كان ...؟؟؟
بوصقر : وليش تلعب على بنات الناس دامك ما تبغي تحب وحدة منهن اتركهن عنك وانبه لدراستك .... احسن من النت وخرابيطه والبنات ولعوزتهن ....
شهاب : ابويه انا ما ألعب عليهن ويوم اتعرف على الوحدة اقولها انا هب راعي عرس علشان ما تحط في بالها اني في يوم بعرس بها ...
المر : الله يهديك يا رب ...
شهاب : يهدي الجميع يا رب ....
المر : كم سنة باقي لك وبتتخرج من الجامعة ؟؟
شهاب : باقي لي سنة ونص وبفتك من صدعة الكتب ...
المر : عسى ربي يكتبلك النجاح يا رب ...
شهاب : يا رب ....

المر وايد تقرب من اهل فلاح لدرجة انه بوصقر وايد حبه وتعاطف وياه اكثر يوم درى بسالفته وقربه منه مثل اعياله لدرجة انه كان يشاوره في الصغيرة والكبيرة كأنه واحد من اعياله واللي زاد حب المر في قلب بوصقر وام صقر انه طلب هند اليوم للزواج وبوصقر واعياله استانسوا وايد لانه المر ريال عز الله والنعم فيه وما بيحصلون واحد احسن منه لهند ......
بوصقر : هذا يزيدنا الشرف يا ولدي يا المر ....
المر : عمي بوصقر انت تدري انا ليش ييت اروحي مثل ما تعرف ابويه وعمي الله يرحمهم .. وعمي الكبير " سريع " ريال مريض ومشلول ويالس على كرسيه .. وخوال ما عندي علشان جذه انا ييت اروحي ...
بوصقر : افا عليك يا المر ييتك على عيني وراسي وانا واخوانك لي الشرف انك تناسبنا و****لله بشاور البنت وامها وبرد عليك خبر علشان إتيب عيوزك وتشوف البنت ...
المر وهو مستانس : ****لله ...
فلاح : وليش ما خبرتني انك تبغي تناسبنا هب انا خويك ؟؟
المر : حبيت اسويلك اياها مفاجئة ..؟؟
فلاح : هههههه واحلى مفاجئة تصدق علعموم يا خوي ****لله ما بتلقى غير الرد اللي يسرك من جدانا ...
المر : ****لله ...



اما في بيت بوكايد :

ام كايد : مايد ... مايد .... وينك ؟؟
مايد : هلا امايه انا اهنه اسمعج ؟؟؟ شو بيغتي فديتج ؟؟
ام كايد : اتصل كايد وقال لي اخبرك تخطف عليه المركز يبغيك ؟؟
مايد وهو مستغرب : في المركز ... رب ما شر ؟؟
ام كايد : والله ما ادريبه بس قال لي ضروري تخطف عليه يباك بموضوع ...
مايد : خلاص الحين بروح له ...
ام كايد : زين الغالي طمني ...
مايد : ****لله ....
يروح مايد عن أمه وعقبها تحدر مريم عليها وكانت شاله شامس ولابسه عباتها وبدر يمشي وراها ...
مريم : اشحالج عمتيه ....؟؟؟
ام كايد : طاب حالج الغالية وين رايحة فديتج ؟؟
مريم : بروح أودي شامس المستشفى ...
ام كايد : رب ما شر شو فيه شو يعوره ؟؟
مريم : عنده تطعيم وبروح أوديه يطعمونه ...
ام كايد : هيه .. منوه بيروح وياج ؟؟
مريم : اروحي البشكارة بتروح ويايه علشان تيود بدر !!
ام كايد : فديتج بعد لو سلامة اهنه جان قلت لها تروح وياج .. زابنة ببيت عمتها تقول ما بييكم لين عقب الملجة .. عاد ميثاني خويتها وما بتخيلها اروحها ...
مريم : فديتهم والله خلاص بروح اروحي ..
ام كايد : اصبري بروح وياج بييب عباتي امبوني ضايجة من البيت ..
مريم : خلاص بترياج ..
ام كايد : بروح أبلبس عباتي وبرد ...

في بيت بوصقر :
كانوا اخوان هند كلهم يالسين في الصالة مع امهم وابوهم وطبعا هند كانت يالسه وياهم ....
بوصقر : ظبية خبرتي هند عن السالفة اللي خبرتج عنها ؟؟
بوصقر : شو السالفة شكلكم تتآمرون عليه ؟؟
بوصقر : لا نتآمر ولا شي .. بس فيه سالفة استوت اليوم وهالسالفة اتخصج انتي بالذات وانا قلت لأمج تخبرج بس هي تباني انا اللي ارمس ...
عقاب : تعبتوا البنت شوفوا كيف فاجه عينها تبا تعرف شو السالفة ...
هند : هيه والله سالفة وتخصني شو هي ابويه فديتك يله قول لي ...؟؟
بوصقر : بلاكم الحين بقول ...
فلاح : ابويه خلني انا اللي بقول دام السالفة تخص هند والمر اربيعي ...؟؟
ومن قال فلاح هالكلام هند فجت ثمها وخافت انه المر قال لفلاح انه شافها بالميلس ذاك اليوم وبليا شيلة " لا مستحيل المر يقول لفلاح .. المر ريال حشيم وما يسويها وفوق هذا يحبني .." ...
شهاب : بلاج فجيتي ثمج سمعي من الآخر دام انه محد راضي يرمسج هنوده حبيبي المر اربيع فلاح خطبج اليوم من ابويه عاد احنا ما عدنا بنات يتنقن بالريايل ودام انه المر ما عليه رمسة كلنا موافقين وخلاص ...
فلاح : لحظة لحظة .. شو فيك انته حد قالك أرمس ...
هند تمت مستغربة من كلام شهاب وإلتفت صوب ابوها : ابويه صدق الكلام اللي قاله شهاب ..؟؟
بوصقر : هيه صح يا هند ، المر خطبج اليوم مني وانا للحين ما عطيته كلمة وحبيت اني اشاورج .. هنوده انا أباج تفكرين عدل قبل لا تنطقين بكلمة موافقة ...
صقر : ابويه انتوا نسيتوا شي وهند لازم تعرف هالشي عن المر قبل لا توافق وحتى قبل لا تفكر ....
هند وهي مستغربه : اعرف شوووه ؟؟؟
حمد : هنوده ، المر كان معرس قبل كان متزوج بنت عمه وتوفت من سنة الحين وعنده بنت اسمها عذابة وعمرها اربع سنوات ...
هند وهي مستغربة وزعلانه في نفس الوقت " معقولة المر كان متزوج " : كان معرس ؟؟ وعنده بنت عمرها 4 سنوات ...؟؟؟
فلاح : بس والله يا هند اني من تعرفت على المر ولا في يوم اظهرت منه العيبة ريال عز الله والنعم فيه محطي الرحمن بقلبه وخايفنه ومواظب على صلاته وفوق هذا مرضي اهله وهو هب راعي بنات واللي يهمه في هالدنيا بس امه وخواته وبنته عنده 3 خوات واخو واحد وامه وبنته هو اللي يهتم فيهم ويرعاهم عقب وفاة ابوه الله يرحمه كونه اكبر واحد من اخوانه وابويه يعرف اخلاقه واحنا يا هند لنا الشرف انه يكون نسيبنا المر شو قلتي ؟؟ انتي وكيفج لج حرية الاختيار يا بنت خالد ..
شهاب : شو فيكم انتوا تشاورونها بعد .. هنوده خلاص احنا موافقين يا بنتي وانتي بعد لازم توافقين ...
ام صقر : بلاك انته مشتط على عرس البنت خلها تفكر على راحتها ها امايه هند فلاح قالج كل شي عن المر واللي بعد لازم تعرفينه انه المر هب ياهل وهو اكبر من صقر اخوج وعمره 26 سنة والشهر الياي بيدش الـ 27 عاد انتي وراحتج فكري عدل واستخيري واحنا ما بنرد على الريال إلا عقب موافقتج طبعا ...
هند وهي مستغربة من كل اللي قالوه " معقولة المر متزوج لا وعنده بنت يا ربي شو هالحظ بس انا احبه وهو يحبني هيه هو قال لي انه يحبني بس اكيد يحب بنته اكثر حرام هذي ياهل ومالها ذنب يا ربي شسوي الحين ..." ....
بوصقر : ها امايه هنوده شو قلتي ليش ساكته ؟؟
هند وبعدها مستغربه من كلام ابوها وامها واخوانها : ابويه عطوني فرصة افكر و****لله برد عليكم خبر ...
بوصقر : على راحتج يا بنتي هذي حياتج وانتي اللي بتعيشين ويا المر هب احنا ...
فلاح : هنوده انا لو اني ما شفت المر انه ريال وعز الله والنعم فيه ما دخلته بيتنا ولا خاويته ....
هند : فلاح خلني افكر و****لله ما بيصير إلا الخير ...

في ليوا :

وفي بيت قوم المر :

المر كان يالس ويا امه وخواته وخبرهن انه كلم بوصقر وخطب هند ....وبنته كانت يالسه في حضنه ....
ام المر : ها .. فديتك شو ردوا عليك العرب ؟؟
المر : بوصقر واعياله شكلهم موافقين عليه بس بعدهم بيشاورون البنت وامها ...
ام المر : الله يوفقك ****لله يا ولدي ..
مريم : متى بنروح نشوف عروستك يا المر ؟؟
ام المر : خليهم يوافقون قبل وخلاف بنروح انشوفها ...!!!
حصة : ****لله يردون خبر عن قريب نبا نفرح بالمر ونشوف اعياله ....
طحنون : وانا ابغي ايوووول ياه زمان ما فرحنا من يوم عرس عذراء ..
المر : ****لله بتفرحون وبتحبون هند وايد ...
مريم : ****لله .. نذر عليه ان وافقوا أهل فلاح على المر ليكون العرس اسبوع من لي غير المر غالي فديته ...
طحنون : بس المر غالي ؟؟؟
ام المر : كلكم غالين عندي ومحد يسواكم يعلني افدى روحكم يا رب ...
المر : الله يعطيج طولة العمر يا الغالية ....
عذابة : باباتي أبغي أيس كريم ...
المر : ****لله حبيبي بعدين بوديج السوبر ماركت ...
عذابة : لا الحين ودني ...
المر : ****لله منوه أغلى من عذابة بنت المر عندي ، ها .. حصيص بتروحين ويانا السوبر ماركت ....
حصة : هيه ...
المر : عيل يله قومي إلبسي عباتج وتعالي بنروح الحين ...
حصة : ****لله ....
على الساعة 11 في بيت بوشاهين :
ميثا كانت يالسه في غرفتها ويا حمدة وسلامة والريم وإيمان ....خواتها ....
الريم : ميثااااااااااااااني قومي إلبسي الفستان ابغي اشوفه عليج ...؟؟
ميثا : ريموه حبيبي توني لابستنه بس كل مره هي ...
الريم : زين انا ما شفتج كنت في السوق ويا امايه يله الغالية علشان خاطري ...
حمدة : حبيبي الريم ****لله يوم الخميس بتشوفين الفستان على الميث هب لازم الحين ...
ميثا : خلاص بقوم ألبسه علشان خاطر الريم بس ...
تنش ميثا علشان تلبس الفستان وسلامة تروح وياها علشان تساعدها ...
الريم : فديت ميثاني والله ...
شوي وتطلع ميثا وهي لابسه الفستان كان وايد رهيب عليها لونه ذهبي واللي محلي الفستان ميثا ...
ايمان : ماشالله عليج يا الميث كأنج سندريلا ...
ميثا وهي تبتسم : فديت روحج يا إيمان والله صدق الفستان حلو عليه ...
حمدة : واللي محلتنه انتي يا ميثا ...
ميثا : يعني هزركم مايد بيعجبه الفستان ....
سلامة : وليش ما يعجبه وده هو بظفرج اللي ايطيره المقص انتي احلى منه بوايد ...
ميثا : سلااااااااامي لا تقولين جذه عن مايد هو بعد حلووووووووو............
الريم : بس الحق ينقال انتي احلى من مايد ....
ميثا : فديتكم والله ....
حمدة : يله قومي افصخي الفستان علشاااان ادخنه واعطره لج .......
ميثا : ****لله ......
شوي ويرن تلفون ميثا وكانت هند متصلة بها ترد عليها .....
ميثا : مرحبا ملاااايييييين ولا يسدن بذمتيه حيالله ببنت خالد اشحالج الغالية ؟؟
هند : المرحب لاهان ، طاب حالج الغالية انا بخير يعلج الخير كله يا رب ...
ميثا : وين دارج يالقاطعة هذي اللي بتخطف عليه كل يوم وين انتي هاااااا ؟؟؟
هند : والله موجودة الغالية خلينا من هالكلام الحين يا الميث عندي لج خبر بقولج اياه .. بس اسمع عندج حشرة اكيد مشغوووولة ..........؟؟
ميثا : لا لا هب مشغوووولة بس يالسه أقيس فستاني فستان الملجة وخواتي عندي حتى سلااااااااامي اهنه ........
هند : والله متى يبتي الفستان من عند المصمم ؟؟
ميثا : توه من شوي شاهين وحمدة يابوه من عند المصمم ...

هند : الله يسعدج يا رب يا الميث ....
ميثا : آمين يا رب وعقبالج ****لله ...
هند : آمين ****لله واذا علشان جذه متصلة بج الحين ميثووه ، المر خطبني .,...
ميثا وهي مستانسة : والله مبروووووك .........
هند وهي زعلانة : الله يبارك فيج يا الميث بس ؟؟؟
ميثا : هنوده شو فيج احس انج زعلانة احس من كلامج فيج شي .....؟؟؟؟؟
هند : ميثووه صح انا احب المر ودايما كنت اتمنى يكون زوجي بس اليوم اكتشفت اشيااااااء وايده وهالاشياااااااااااااء بتخليني محتارة ..........
ميثا : شو هالاشياااااااء يا هند خوفتيني .........
هند : ميثوووه المر طلع متزوج وعنده بنت عمرها 4 سنوات .....
ميثا وهي مستغربة : قولي والله ، وحرمته على ذمته وإلا مطلقنها ...
هند : للأسف حرمته متوفيه .....
ميثا : عيل شو اللي يخليج محتارة ، هنوده دام انه زوجته متوفيه يعني هالشي عادي ...
هند : ميثوه كيف عادي ، ااااااه .. المر عمره 26 سنة والشهر الياي بيدش الـ 27 وهذا عادي من غير جذه يا ميثا ابوه متوفي وهو اكبر اخوانه يصرف على امه وخواته انا ما انكر انه المر ريال طيب وعزالله والنعم فيه وهذا اخواني خبروني عنه وهم وايد يمدحونه بس اللي يخليني احتار يا ميثا بنته هذي ياهل وتبا اللي يرعاها وهو ما فكر انه يتزوج إلا علشان .......
وقبل لا تكمل كلامها تقاطعها ميثا : هنوده انتي ليش تفكرين جذه المر يحبج وهو لو ما كان يحبج ما تعنى لج .. شوفي حبيبتي فكري عدل و****لله ما بيصير الا الخير فكري بالايجابيات قبل السلبيات و****لله ربي بيسعدج ويا المر ...
هند : ****لله يله عيل بخليج الحين شكلج مشغولة وبرد اكلمج باكر ...
ميثا : هنوده تعالي باجر خلينا نيلس ويا بعض تعرفين باجر بنيلس انرتب اغراض الملجة ..
هند : خلاص ****لله بقول لصقر علشان يوصلني باجر عندكم ...
ميثا : خلاص غناتي يله تصبحين على خير ...
هند : وانتي من اهل الخير حبوبة ...
من عقب ما تسكر ميثا التلفون عن هند تروح ميثا تغير اثيابها وتعطي الفستان حق حمدة اللي شلته غرفتها علشان ادخنه وتعطره للملجة ...
واتم سلامة وميثا يالسات في الغرفة .. ويسولفن طول الليل ...
سلامة : ميثاااني تعرفين اتصلت بمواز اليوم ..؟؟
ميثا : والله فديتها عزمتيها على ملجتيه ؟؟
سلامة : هيه بس تعذرت تعرفين مواز عقب ما عرست ما تحدر بوظبي وايد وكله في العين ومن غير جذه قالت لي انها حامل ومسكينة حملها ضعيف وما تروم إتي خذت رقمج وقالت بتتصل علشان تبارك لج ...
ميثا : خير ****لله ، صح ما خبرتج هنوده انخطبت !!
سلامة : والله منوه خطبها ؟؟
ميثا : المر ، اربيع فلاح اخوها ...
سلامة : والله وهنوده وافقت ؟؟ والا بعدها ؟؟
ميثا : بعدها تتشاور ...
سلامة : يله ****لله ربي يوفقها ويسعدها ...
ميثا : والله احس هالسنة سنة خير علينا .. شوفي عقب باجر ملجتي وعقب ملجتي بيون اهل فلاح يخطبونج وهنوده انخطبت ياي والله رووووعة ...
سلامة : هيه والله يله ****لله ربي يسعدج يا ميثاااااااني .......

ميثا : يسعد الجميع يا رب ...
تعدي هالليلة على خير وعلى الساعة 2 ونص البنات حطن روسهن ورقدن ومايد طبعا من عقب ما ظهر من عند كايد اخوه العصر راح عند ربعه ومن عقبها روح الدوام لانه بيبات في الدوام اليوم .........

وفي بيت بوصقر :

هند كانت يالسه في غرفتها ترمس العنود بنت عمها ...
العنود : هنوده انا بسكر عنج الحين برقد ...
هند : اوكي غناتي و****لله بوصل الكلام اللي قلتيه لحمد ......
العنود : خلاااص الغالية ردي السلام على هلج وتصبحين على خير ........
هند : وانتي من اهل الخير ......
تسكر هند عن العنود وتنش عقبها تروح الحمام علشان تغسل ويها ومن عقب ما تظهر من الحمام تسمع دق على الباب تروح تفتح الباب وإلا صقر اخوها ....
هند وهي تبتسم : حيالله بوزايد اقرب فديتك .....
صقر : قريب الغالية ....
ايدش صقر ويسكر الباب وراه ..
هند : صقر غناتيه شو فيك احسبك تعبان ...؟؟
صقر : هنوده حاولت ارقد بس النوم مجافني احس الدنيا هذي كلها ضدي ...؟؟
هند : رب ما شر الغالي شو فيك ؟؟
صقر : هنوده كلمتي ميثا ؟؟
هند : هيه وهي مستانسة علشان ملجتها قربت ...
صقر وهو يتنهد : تعرفين هنوده حاولت بقد ما اقدر اني اطرد خيالها من بالي بس ما قدرت .. احس هالبنت املكتني بكل ما فيه .......
هند : والله حاسة فيك يا صقر بس كل شي هب بإيدنا وهذا هو القدر ...
صقر وعيونه تدمع : ليت ميثا ما كانت محيرة والله يا هند انا عمري ما حبيت وحدة شراتها ...
هند : حاول تنساها يا صقر ميثا هب من نصيبك ولو كانت من نصيبك ما كانت بتكون إلا لك انته وبس ...
صقر : بحاول انساها ...
ايتمون يسولفون طول الليل ومن عقبها يروح المسيد على أذان الفير وهند تروح توعي اخوانها من النوم وشهاب كان واعي هو وحمد يالسين على الشات طول الليل ومن سمعوا الاذان راحوا المسيد للصلاة ، اليوم الثاني يعدي على خير وطبعا أهل ميثا يو من العين علشااان ملجة ميثا وانترس بيت بوشاهين من اهل العين ويد ميثا وديدتها يو بوظبي وميثا استانست وايد لانه اهلها كلهم اهنه وبيشاركونها فرحتها واللي زاد وناستها انه عمها بطي ولطيفة احدروا عندهم على المغرب ... بعد المغرب البيت انترس كله من اهل العين وهند يت عند ميثا ويلست وياها في غرفتها ...
هند : فديتج ميثوووه والله اني فرحانه علشاانج وايد ...
ميثا : وانا مستانسة وايد بعد وحاسة اني بطير من زود الوناسة ....
سلامة : الله يسعدج ****لله يارب...
شوي واادش الريم عليهم ...
الريم : ميثااااااااني تعالوا الشبااااب يالسين ايولوون في الحوش ...
ميثا : والله يله خلونا انروح انشووف ...
يلبسن اشيلهن ويروحون ويوقفن على الدكة اللي برع ويبندن الليتات علشان محد يشوفهن ويتمن يطالعن الشباب وهم ايولوون كان بطي وشاهين وخالد ايولون وسيف ومحمد اخوان سلامة كانت يولتهم وايد حلوة وشوي ويحدر مايد عندهم ومن شافت ميثا مايد فز قلبها وشافته وهو ايولول محلاته وهو ايبس كان وايد رهيب وكان سيف اخو سلامة هو اللي يصور كان الجو وايد رهيب ....
هذيج الليلة محد رقد البنات تمن يتشوفن بشريط اليوله وهند تمت يالسه عند ميثا لين الساعة وحدة ونص بالليل وعقبها خطف عليها فلاح اخوها وروحت طبعا مايد عقب ما روح البيت سبح وغير اثيابه وطلع راح عند ربعه ويلس في شقة حمد اربيعه اللي كانوا مسوين له حفلة علشان ملجته باجر وتموا يالسين ويا بعض لين قراب الساعة 3،34 ومن عقبها روح عند طيف ...

في شقة مايد :
طيف كانت يالسه تطالع التلفزون على الساعة 3،48 إلا مايد حادر عليها وهو يترنح هب قادر يمشي لأنه سكران ...
طيف : انت من وين ياي ...
مايد : شو فيج هب هذا بيتي وانتي حرمتي ...
طيف : إي توك ذكرت اني زوجتك ...
مايد : اوووووه انا تعبان وابغي ارقد ...
طيف : تعال ..........
اتيوده من ايده وتآخذه الغرفة يحدر الغرفة وييلس على السرير .....
مايد : طيفوه وين شرابي ؟؟
طيف : لا لا انت اكيد قاضي ومو صاحي كلش ، مايد انت سكران ومنتهي شو تبي تشرب بعد تبغي تموت انت ؟؟
مايد : سوي اللي اقولج عنه انا وايد مستانس اليوم باجر ملجتي على ميثوووه قومي هاتي شرابي يله ....
طيف : زين زين لا تحشرني ....
تظهر برع علشان اتيب له طلبه وبعدها ترد الغرفة وكانت شاله الصينية وعليها شراب مايد وتشوف مايد مستسلم للرقاد تحط الصينية على الطاولة اللي عداله .. واتم تطالعه ..
" يعني ياي آخر الليل وسكران وتقول اني حرمتك توك ذكرت ما ادري شلون هالميثا بتستحملك اكيد ما تعرف انك تسكر بس ****لله هالملجة ما تكتمل ..!!! ؟؟ " ...............



• يا ترى مايد بيروح الملجة وإلا لا ؟؟
• وطيف شو بتسوي ؟؟
• يا ترى هند بتوافق على المر وإلا لا ؟؟؟
• وسلامة وفلاح شو بيصير عليهم ؟؟؟
• وسلطان ولد عمة لطيفة شو يسوي ويا حرمته ؟؟
امممم يا ترى شو بيصير في الملجة ....؟؟؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 20-03-2017, 10:02 PM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: البخت والمقسوم ، الكاتبه : غنوة البحار ،



الجـــزء الثاني والعشــرين : ...

من عقب ما رقد مايد طيف تمت واقفة واطالعه من عقبها بندت الليت عليه واظهرت راحت الغرفة الثانية وارقدت اهناك ...

اليوم الخميس 10-3-1999م واليوم هو ملجة ميثا ومايد في بيت بوشاهين ميثا وسلامة والريم من نشن من الرقاد راحن ويلسن ويا يد ميثا ويدتها اللي كانوا يالسين في الصالة ويتريقن من عقب ما وايهوهم يلسوا وياهم يتريقون ....
يد ميثا : هالغالية الميث جهزتي كل اغراضج ..؟؟
ميثا : هيه الغالي يعني شو بجهز ، الفستان حمدة وقالت بدخنه وبتعابله ...
يد ميثا : ****لله ربي بيسعدج يا ميثا واشوف اعيالج قبل لا أموت ؟؟
سلامة + ميثا + الريم : الله يعطيك طولة العمر يا يدي ...
يدة ميثا : ميثااااني حبيبي راعية الصالون أي حزة بتيج ؟؟
ميثا : على الساعة خمس ونص العصر بتكون اهنه ...
يدة ميثا : الله يسعدج ****لله يا الميث ....
عقبها ييلسون يسولفون والكل مستانس لأنه الملجة ما باقي عليها إلا ساعات معدودة وميثا بتكون اهنه ....
في الوقن :
وفي بيت العوش عمة لطيفة :
سلطان كان محتشر في الصالة ويالس ويا أمه ......
العوش : سلطان وش فيك اتخبلت ؟؟
سلطان : امايه انا نورة ما قلت الحين ما ابغيها بس ني طفرت الحين من خمس اسنين من عرسنا وما يابت عيال لين متى انا بصبر اللي عرسوا ويايه واللي اصغر عني عيالهم الحين يركضون وراهم وني للحين ارقب مدام نورة تحمل ....
العوش : سلطان .. نورة ابنيه حشيم وساتره بيتك وصاينتنك ولا في يوم زعلتك بشي البنت ما عليها كلام .....
سلطان : ني ما اعيبها وانتي تعرفين من زمان اني اعيب ببنت خالي لطيفة ...
العوش : بس لطيفة عرست وانت يوم بغيت تعرس لطيفة كانت بعدها ياهل ...
سلطان : وني بعرس الحين لأني ابغي عيال يا بنت حمد ......
العوش : ونورة ؟؟؟
سلطان : اذا بغت اتم على ذمتيه حياها في أي وقت وان ما بغت بردها سويحان عند هلها وهي عزيزة ومكرمة من المهانة ....
العوش : لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ما اعرف شو اللي قلبك على نورة كذيه ....
سلطان وهو يطالع امه بس ما رد عليها نش من مكانه وظهر ....
العوش : الله يصلح حالك يا سلطان .. والله يعينج يا نورة ، بقوم اتصل بها اكيد هالكه روحها من الصياح البنت من راحت بيت هلها ما اتصلت بقوم ابجر بخاطرها ....

شوي ويرن التلفون تشله ......
العوش : السلااااااام عليكم ........
عمير : وعليكم السلام والرحمة اشحالج ختيه ام سلطان ؟؟
العوش : طاب حالك بوجاسم علومك وعلوم عرب دارك ؟؟
عمير : يردون السلام عليج علومي علوم الخير يا بنت الشيبة شو مسوين واشحال الوقن واهلها ...
العوش : كلهم بخير وسهالة ... وما نشكي باس يا بوجاسم ...
عمير : يا مرحبا وسهلا حيالله بختيه ام سلطان ...
العوش : المرحب لاهان بوجاسم .. علوم لطافي فديتهخا ربها بخير ...؟؟؟
عمير : بخير وسهالة في بوظبي الحين هي اليوم ملجة بنت خلفان حميها ..
العوش : يعلها بذمتك منوه منهن بتملج ...
عمير : ميثا بنت حياة فاطمة ....
العوش : فديتها والله ميثاني عسى ربي يسعدها هي بتآخذ مايد ولد خالها صح ...
عمير : هيه عاد احنا الحين رايحين صوبهم بوظبي علشان نحضر الملجة ...
العوش : فديتك واله يا خويه رد السلام على هلفان وبارك له ...
عمير : الله يبارك فيج عاد انا متصل بج يا بنت الشيبة وبخاطريه رمسة وبغيت اقولج اياها ...
العوش : فديتك خويه آمر وما يردك الا لسانك ....
عمير : ما يامر عليج ظالم ، عاد الغالية هالرمسة ما تنقال في التلفون بس انا حبيت اعرف رايكم وخلاف نحدر عندكو ....
العوش : خوفتني شو من الرمسة تبغي تخبرني عنها يا عمير ...
عمير : والله يا العوش جاسم ولديه يبغي يعرس وقال لي انه يبغي دانة بنتج حليله له عاد انا قلت اخبرج وشاوري البنت وان بغت خلاف يينا نخطبها ...
العوش : هذي الساعة المباركة يا بوجاسم ودانة ما بتلاقي واحد اخير من جاسم ****لله انا برمس بوها وبشاورها وبرد عليكو الخبر ....
عمير : خير ****لله يا ختيه تامريني بحايه ...
العوش : ما يامر عليك لا عدو ولا حبيب اشوفكو على خير ورد السلام على هلك ....
عمير : يبلغ ****لله ...
يسكر التلفون عن اخته والعوش من سكر عنها خوها وهي مستانسه ترد وتتصل بنورة حرمة ولدها على موبايلها بس كان مشغول وترد تتصل وتلقاه يرن ومن عقبها تسولف ويا نورة ....

في بيت بوشاهين :

على الساعة خمس ونص راعية الصالون اوصلت وتحدر عند ميثا الغرفة وتبدى تعدل ميثا والبنات ....
سلامة : الريم حبيبي شغلي لنا المسجل اربشينا شويه ؟؟
الريم : ****لله ...
لطيفة : فديتكن والله يله خلونا نرقص ...
ميثا : لطاااااااافي انتي لا ترقصين يمكن تكونين حامل ما فينا بعد على لسان بطي ...
لطيفة : هههههه لا حبيبي انا هب حامل عيل ليش ما قلتي حق حمدوه هي بعد معرسة والا ما تاخفين عليها ...
حمدة : لا لا انا هب حامل استريحن بعدنا نبا نتمتع وخلاف بنفكر بالحمال واليهال ....
ميثا : فديتكن والله ... الله يرزقكم ****لله .. والله اني مستانسة حاسة انه ما باقي الا ساعات وبغدي حرم مايد بن ابراهيم ياه لحظة حلوووة ...

حمدة : فديتج ميثووه عسى ربي يسعدج .....
سلامة : يعني كان لازم عمي خلفان يطلب انه ما تملجون إلا في الحفلة ليش يعني هب الصبح ...
ميثا : ما ادريبه اونه عوايدنا جذه ...
حمدة : خلاص فرجت ما باقي إلا ساعات ...
راعية الصالون : مين بعد ايمان قلت بعمله مكياج ...؟؟؟
رقية : أنا ....
راعية : يله دورك علشان انبلش بالعروس ؟؟
رقية : اوكي ...
يشغلن المسجل ويرتبشن ....
في بيت بوكايد ....
ام جاسم وصلت بيت اختها وراحت تعابل الخضرة ويا ام كايد في المطبخ ويا البشاكير الجو كان وايد رهيب سيف ومحمد مرتبشين عند الطبابيخ ويباشرون الشغل وياهم وكايد وجاسم كانوا يرتبون ويا اهل الخيمة ، اللي مسوينها قدام بيت بوشاهين الجو وايد رهيب .......
شوي ويحدر بوكايد المطبخ : ام كايد .. ام كايد ...؟؟؟
ام كايد : اقرب اقرب محد غريب غيري انا وام جاسم ...
بوكايد : السلام عليكم ختيه ام جاسم اشحالج ؟؟؟
ام جاسم وهي ترد الشيله على ويها وتتغشى : وعليك السلام والرحمة طاب حالك بوكايد ..ز
بوكايد : ام كايد إلا مايد وينه من اصبح ما شفته لا يكون راقد بس موتره هب قدام البيت ....
ام كايد : غريبة زين اتصل به على موبايله ...
بوكايد : المشكلة انه ما يرد الحين بيأذن المغرب شو ها للحين ما يا ... يا ربي من هللولد ...
ام جاسم : يمكن في الحلاق لا تحاتونه بييي ...
ام كايد : ****لله ...
بوكايد : خلصتن كل شي سويتوا الشاي والقهوة كل شي زاهب ....
ام كايد : كل شي زاهب يا بوكايد لا تحاتي ****لله بنبيض الويه ...
بوكايد : هيه يا عوشه ترى اليوم هب ملجة مايد ولديه هذي ملجة الغالية ميثا بنت ختيه فاطمة الله يرحمها ...
ام كايد + ام جاسم : الله يرحمها ..
بوكايد : زين عيل انا بروح وبرد اتصل بمايد ...
ام كايد : خير ****لله ...

اما هاللحظة في شقة مايد :

مايد من صحى من النوم على الساعة اربع العصر يلس يسولف ويا طيف اللي قدرت بخبثها ومكرها إنها تنسيه ملجته ويلست تغريه وردت وسكرته وكان محطي تلفونه في الغرفة وعلى الصامت ..
مايد : طيفوه والله اموت فيج ...
طيف وبخبث : حتى انا ...
مايد : انا خلاص قررت اوثق زواجنا علشان خاطر الجنين اللي في بطنج ولديه ...
طيف : احسن والله يا مايد هو محتاج لك وايد ...
مايد : فديتج والله ...
على الساعة 7 هند راحت بيت وبوشاهين .... ودشت عند ميثا وسلامة اللي كانن يالسات في الغرفة ويلست تسولف وياهن ، الحريم من عقب ما خلصن معابل الخضرة والقهوة والشاي راحن وتسبحن ولبسن اثيابهن كلها دقايق وبتنترس الخيمة حريم بيون حق الملجة الكل كان مرتبش إلا بوكايد وكايد

اللي احرقوا تلفون مايد من الاتصالات بس ما كان يرد عليهم .....
بوكايد وهو محتشر : كايد ، دور اخوك وين راح هذا ... المليج والريايل على وصول وهو حضرته للحين ما شرف ....؟؟؟
كايد : شسوي اتصلت فيه اكثر عن مرة ما يرد وربعه تلفوناتهم مغلقة ...
بوكايد : غريبة هالولد بيجلطني شو اسوي وياه دومه عوي .....
جاسم : عمي بوكايد اذكر الله اكيد هو في الدرب وعسى المانع خير يا رب ...
بوكايد : ****لله قوموا خلونا نسير بيت بوشاهين هب زين جذه اكيد الريايل كلهم يرقبونا ...
جاسم : يله ...
يظهرون من البيت ويروحون بيت بوشاهين وطبعا كال اهل ميثا كانوا في بيت بوشاهين عمومتها واخوانها ويدها والميلس متروس بالريايل ... وكلهم كانوا يرقبون بوكايد واعياله ... بعد دقايق حدر بوكايد وبوجاسم وكايد وجاسم وسيف ومحمد ...
بوكايد وهو يوايه الريايل : السلام عليكم ...
الكل : وعليكم السلام والرحمه ...
بوشاهين : وينك يا ابراهيم من متى نرقبكم ؟؟
بوكايد : الحين يينا ترى ...
علي " عم ميثا " : بوكايد ، إلا مايد وينه ؟؟
بوكايد وهو مرتبك هب عارف شو يقول : اكيد الحين بييي ...
بوشاهين : ****لله يوصل بالسلامة ...
اما في الخيمة :
طبعا الحريم اترسن الخيمة والبنات على الساعة 8 احدرن الخيمة وكانن رهيبات من الخاطر رقية وسلامة كانن لابسات نفس الفساتين مطقمات ولون فساتينهم وردية ولطيفة كانت لابسه فستان لونه ازرق سماوي وحمدة فستانها لونه اخضر ليموني كانن وايد رهيبات اما مريم حرمة كايد كانت لابسة فستان ماروني وطالع وايد رهيب عليها ...
في غرفة ميثا :
ميثا كانت يالسه وتسولف ويا هند اربيعتها ...
ميثا : هنوده حاسة انه شي صاير غريبة للحين خالتيه ام خالد مايت تخبرني انه المليج يا ؟؟
هند : ****لله هب صاير شي ويمكن هو تأخر شو فيج جذه تحاتين ؟؟
ميثا وهي تحاتي : هنوده الساعة 8 ونص ومحد يا خبرني اكيد فيه شي اتصلي حق سلامة ...
هند : ****لله الحين بتصل بها ...
تتصل هند بسلامة وتقولها سلامة انه مايد للحين ما يا والريايل كلهم يرقبونه ... وتخبر ميثا اللي يلست تحاتي مايد وايد ,,,
ميثا : يا ربي شو اللي أخره ...
هند : ****لله ما فيه الا الخير اكيد في الطريج ...
اما في الميلس على الساعة 9 الكل كان محتشر :
بوشاهين وهو معصب : اخويه بوكايد مايد وينه المليج من ساعة يرقب ولدك ويبغي يروح ؟
بوكايد وهو على اعصابه ومتغيظ من مايد : والله ما ادريبه يا بوشاهين ، كايد اتصل باخوك شوفه وين داره ....
كايد : ابويه اتصل به وتلفونه ما يعطي مغلق ....
علي " عم ميثا " : شو ها ... بوكايد ليش ولدك ما يعرف انه اليوم ملجته ؟؟؟
بوكايد وهو متغيظ : كيف ما يعرف اكيد يدري ...
بطي : اذكروا الله يا جماعة اكيد هو في الطريج وصار له ظرف يوم بيوصل بنعرف كل شي منه ...

تعدي الساعات والكل يالس على اعصابه عمومة ميثا اشتطوا على بوكايد واعياله ومايد للحين ما حدر ولا بان وتلفونه كله مغلق وبطي وكايد اظهروا ايدورون عليه ...
سلطان " عم ميثا " : بوكايد قدها الساعة 9،40 وينه مايد ما شرف ؟؟
بوكايد وهو متلوم وما عرف شو يرد على سلطان ....
يظهرون من الميلس ويركبون سيارة بطي ويروحون ايدورون مايد يتصلون على تلفونه وكله مغلق .. الجو من عقب ما ظهر بطي وكايد اتوتر في الميلس ويلسوا اعمومة ميثا ايلمون بوكايد ...
يد ميثا : وينه مسود الويه ولدك يا بوكايد ؟؟
بوشاهين : الغايب حجته وياه يا ابويه ****لله بيي !!
يد ميثا : للحين ما بين وين بيي بعد ...
المليج : بوشاهين اسمحلي انا لازم اروح الحين ؟؟
بوكايد : اصبر يا ريال المعرس الحين بيي ...
اما في غرفة ميثا :
ميثا كانت تحاتي وايد ويالسه على اعصابها ....
هند : ميثااااني حبيبي اذكري الله الحين بيي مايد ...
ميثا : قلبي قارصني حاسة انه مايد فيه شي ...
هند : لا تحاتين ****لله بيي ...
شوي وادش سلامة كانت الصاعة 9،53 :
سلامة : توه سيف يقول شاف موتر مايد حادر الحارة ...
ميثا وهي تبتسم : والله الحمدلله على كل حال ...
طبعا مايد عقب طلعة روح الجميع حدر الحارة وعلى طول راح بيت بوشاهين بس ياليته مايا وتم مختفي لباجر !!
سيف : ابويه مايد يا ...
بوكايد وهو ينش من مكانه : وينه ....؟؟
سيف : ايبركن الحين بيحدر ...
شوي ويدخل مايد الميلس بس للاسف مايد كان سكران وهو عارف شو يسوي .......
من دش مايد الكل وقف والميلس كان متروس ريايل عمومة ميثا واعيالهم ، بوصقر واعياله .. بوفيصل واعياله كلهم كانوا يتريون مايد ، من حدر مايد الميلس تم يطالعهم وهم يطالعونه شكله كان وايد متبهدل ...
بوكايد : مايد ليش اتأهخرت للحين شو نسيت انه اليوم ملجتك ؟؟
مايد وهو يطالع ابوه ومستغرب بعده هب مستوعب : ملجة منوه ... ملجتي انا ... هههه ابويه شو فيك ..... ؟؟
حسوا انه مايد فيه شي واتقرب منه شاهين وعرف انه مايد هب في وعيه وسكران ...
شاهين وهو معصب : ميووووووود انته من وين ظاوي يا مسود الويه ؟؟
مايد : انا يعني وين بكون ... من .. وهو يحك راسه . .. من هيه اذكرت من شقتي ...
بوشاهين وهو معصب واستوعب الموقف اللي استوعبوه كل الموجودين : ميووووووووود انته سكران ؟؟؟
مايد : عمي شو سكران هههههههه صح انتوا ليش واقفين جذه واطالعوني يلسوا انتوا ليش مجتمعين اليوم منوه بيعرس ...
بوكايد وهو معصب وايود مايد من ايده : ميوود انته من وين ياي سود الله ويهك مثل ما سودت ويهي متأخر وياي سكران بعد حسبي الله عليك من ولد ...
مايد وهو يهد ايده من قبضة ابوه : شو فيك .. يا بوكايد ... انا ما فيني شي يله يلسوا ...
يد ميثا : صه .. بوكايد بلاه ولدك هب قادر يصلب طوله ...؟؟؟
شوي والا كايد وبطي حادرين الميلس وشافوا الوضع متكهرب ....
شاهين : إلحقنا يا عمي .. تعال شوووف ميود متأخر وياي سكراااان حضرته ...
سلطان " عم ميثا " وهو معصب : بوكايد ما كنا نتوقع ابد انه مايد هب رسال ويشرب خمر بعد هذا اللي قاصر ....
يد ميثا : شوووووووه يشرب خمر ....؟؟
كايد : ميوووووووود انته شو سويت سكران وفي يوم ملجتك بعد ...؟؟؟
مايد وهو هب مستوعب : بلاكم بلاكم يا جماااااااعة .. أي ملجة ...... هههههههههه ........ انتوا فيكم شي ...
في هاللحظة صقر كان يطالع مايد وهو هب مصدق انه الريال اللي بيآخذ محبوبته يشرب " معقوولة لا لا ما اظن ميثا تعرف ؟ الله يكون في عونج يا ميثا ...؟؟؟ "
شاهين وهو معصب ويتقرب من مايد ويمسكه بقو من ايده : لا وسكراااااااان طينة بعد ....!!!
الكل عصب واحتشروا في الميلس وكايد من زود عصبيته سحب مايد من ايده وظهره برع ..
بوكايد يلس على الكنبة وحط ايده على راسه : حسبي الله عليك يا ميود جانك فضحتني قدام الله وخلقه ...
شاهين وهو معصب : انا اللي بأدبه والله ما اخليه يبات صاحي اليوم .. والله لاذبحه ...
بطي وهو ايود شاهين : شاهين شو فيك اذكر الله ...
حامد : شو يا عمي هذا انسان ما يستاهل الاحترام والله لانذبحه ....
بطي : شاهين ، حامد ، شو فيكم خلونا نروح انشوف وين رايح كايد ....
يد ميثا : اسمحلنا يا بوكايد ما عدنا بنت انيوزها ولدك الخايس يا ابراهيم ...
بوصقر : يا جماعة اذكروا الله ...
صقر وهو يوخي على بوكايد : عمي بوكايد اذكر الله ولا تسوي بعمرك جذه ...
بوكايد وهو يصيح : مايد فضحني يا ولدي وين اودي ويهي من الناس الحين .. شو اقول لبنتي آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه .....
صقر : ****لله ما بيصير الا كل خير يا بوكايد ....
في الحوش كايد كان يسحب مايد من ايده وشاهين وحامد محتشرين ... وبطي يهديهم ...
مايد: كايد شو فيييييييييك هدني ؟؟
كايد : ميوووود ليش سويت جذه ميثااااا شو سوت لك ..؟؟
مايد : انا ما سويت شي ؟؟
بطي وهو معصب : شو ما سويت شي شوووووف حالتك كيف ...
شاهين وهو معصب وميحتشر : كيف بيشووف حالته وهو سكراااان وهب حاس في عمره ....
احتشروا حامد وشاهين وسعيد ولد علي عم ميثا اتصل بأمه وخبرها انهم يخبرون الحريم انه الملجة انلغت والحريم من دروا اظهرن من الخيمة وهن يسمعن حشرة الريايل اللي كانت في الحوش وهاللحظة ميثا سمعت حشرة اخوها شاهين وعمها بطي واعيال عمومتها فخافت ...
ميثا وهي اتحط ايدها على قلبها : هنوده شو مستوي بلاه شاهين اخويه يحتشر ...؟؟
هند : ما اعرف ...
ميثا : بروح اشوف شو صاير ؟؟؟
هند : لحظة وين رايحة ...
تتطلع ميثا من الغرفة وتنزل تت رغم انه الفستان كان ثقيل بس ما حست فيه وهند كانت تمشي وراها وتزقرها احدرت ميثا الصالة وشافت خواتها ولطيفة وعماتها ورقية وحمدة وسلامة ومريم وحرمة ابوها وعماتها يالسات وام كايد وام جاسم ...

ميثا وهي مستغربة وتمشي بينهم : شو صاير وشو هالحشرة اللي برع ؟؟
بس محد رد عليها ...
ميثا وهي مستغربه : عموه موزة قووولي شو صاير ؟.؟؟
بس محد رد عليها وتمت عمتها تصيح ....
ميثا وهي متروعة : سلااامي قولي بلاااه مايد شو صار عليه ؟؟
سلامة والعبرة خانقتنها : ما بلاه شي ؟؟؟
ميثا ودمعتها محتبسة في عينها : عيل بلاه شاهين محتشر برع وعمي بطي وحامد ولد عمي بلاهم يحتشرون ..؟؟؟
حمدة : ميثوووه ماشي روحي غرفتج ...
ميثا ودمعتها على خدها : لا ما برووح انتوا خاشين عني شي ولازم اعرفه ؟؟
حمدة : ميثاااااااني غناتي روحي داخل ...
ميثا ودمعتها على خدها : لا ما بروح ، انا رايحة اشوف شو اللي يصير برع ...
تركض ميثا صوب الباب وقدها بتظهر تقبضها عوشة بنت عمها سيف ...
تفتر ميثا صوبها : شو فيج ؟؟
عوشة : ميثووه انصحج لا تظهرين ؟؟
ميثا ودمعتها بعدها على خدها وخانقتنها العبرة وبصوت واطي : عوشة شو صاير دخيييييييييلج خبريني ؟؟؟
عوشة : ميثاني الملجة أنلغت والحريم روحن هذا كل اللي اقدر اقوله باختصار ....
ميثا والعبرة خانقتنها : شوووووووووه وليش انلغت ميود فيه شي ؟؟ شو صاير دخيلج عوشة خبريني ....؟؟؟
بس عوشة ما ردت عليها وتمت ميثا تطالع عيون عوشة وبدون شعور اسحبت ايدها من ايد عوشة واركضت برع وقدها في الحوش تشوف اخوانها وعيال اعمومتها وعمها بطي ويدها وابوها وخالها ومايد واخوانه واقفين وشاهين محتشر ...
شاهين وهو معصب وخالد اخوه ميودنه : خالد هدني عليه هالحقير النذل انا اعرف كيف اربيه ؟؟
بطي : شاهين بسنا فضايح اسكت ..
شاهين وهو بعده معصب : شو اسكت يا حقيرررر اظهر من بيتنا ...
مايد وهو يطالع شاهين : ايه انت شو فيك معصب ..؟؟
تمشي ميثا وتسمع شاهين وهو يزاعج ...
سلطان " عم ميثا " : اسمحلنا يا بوكايد ما عدنا بنت للعرس .....؟؟
ويسمعون صوت ميثا من بعيد : عمي ليييييييييييييييش فهموني شو اللي صاير ...؟؟
الكل التفتوا صوب ميثا وهي تمشي لين ما وصلت عند عمها بطي وصقر كان يطالعها وقلبه معورنه على حالها رغم جمالها اللي ما ينوصف في هاليوم الا حزنها كان باين عليها ... الكل اسكتوا ويطالعونها ...
ميثا ودمعتها على خدها : ممكن اعرف شو اللي صاير يا عمي ليش لغيتوا الملجة ؟؟
بطي : ميثااااااااني رووووووحي داخل ...
ميثا وتطالع عمها والعبرة خانقتنها : عمي دخيلك انته خبرني شو اللي مستوي بالضبط محد راضي يقولي ؟؟ شاهين شو اللي صاير ..؟؟ ابويه شو اللي صاير ليش لغيتوا الملجة ...
تتقرب من مايد اللي كان واقف وهو هب قادر يصلب طوله وتطالع اعيونه وتشم منه ريحة غريبة اول مرة في حياتها تشم هالريحة امتلكها شعور بالغثيان حست انه فيه شي : ماااااااايد انته فهمني شو اللي صاير بالضبط ؟؟
مايد وهو يطالعها : ميثاااااا ... شو بيكون فيه ما شي ....؟؟
تشم ميثا ريحته وتستغرب من طريقة كلامه حست انه مايد هب طبيعي هب هو الانسان اللي كانت تفخر فيه قدام الكل تحط ايدها على ثمها " لا هب معقوول ميوود سكران " ؟؟
ميثا : ميوود انته سكران لالا مستحيل ما اصدق ....؟؟
كايد : ميثا خلااااااااص روحي داخل ........
واتيود مايد من كتفه وتهزه : ليش يا مااااااااااااااايد لييييييييش وبيوم ملجتنا ... حرام علييييييك انا شو سويت لك ليش ....
واتم تصيح والكل يطالعها الا صقر اللي كان حاس بعذاب قلبها وحاس بحرقة يوفها اتقرب صقر منها وهو هب قادر انه يشوفها بهالحالة ... فصخ سفرته وغطاها بها لانها ما كانت لابسه شي على راسها ....
ميثا وادموعها على خدها : ميوووووود اتكلم ليش انت سكران من متى تشرب حرام عليك يا مايد خربت فرحتي هدمت حيااااااتي كلها هدمت كل لحظة حلووووووة كنا نتمناها ... ااااااااااااه ..
ويقاطعها : شو فيج اتصيحين شو انتي ما تعرفين انه كل الناس تشرب ؟؟ ميثووه تحلفين انج ما تشربين ههههههههههههه روحي داخل روحي ارقدي يله ...
اتم تطالعه وتصييييح : حيوووان ميوووووووود انته نذل حراااااااااام عليك ...
في هاللحظة صقر ما تحمل انه يشوووف محبوبته وهي في هالموقف اتقرب من مايد وصفعه طراق والكل استغربوا من ردة فعل صقر وتم مايد يطالع صقر ويزاعج : انت شوو فيك انته منوه علشااان تمد ايدك عليه انته ما تعرف انا منوه انا مايد ........
صقر : يا حيوووووواااااااااااان انته ما تستحق تكون انسااااان ....
وميثا كانت واقفة وتصيح وبطي اتقرب منها ولوى عليها .. : ميثااااااااني حبيبي اسكتي لا تصيحين ...
بوكايد : كايد خذ اخوك ووده البيت خلاص كفايه اللي صار ....
بوشاهين : شاهين ابويه خذ ميثا وودها داخل ...
يروح شاهين ويآخذ ميثا ويوديها داخل .. وهي منهارة من الصيااااااااح وكايد اخذ اخوه وطلع برع البيت ومايد كان محتشر على صقر .. وصقر تم واقف وهب عارف اللي سواه صح والا غلط ..
فلاح وهو يتقرب من اخوه : صقر خلنا انروح ...
صقر وهو يطالع اخوه : فلاح بس ....
فلاح : صدقني حاس فيك بس يله خلنا انروح مالنا مكان اهنه ...
بوكايد : بوشاهين ...
بوشاهين وهو يقاطعه : لا تكمل كلامك يا بوكايد ما صار الا الخير والظفر ما يطلع من اللحم وانت اخو عزيز وغالي عليه ...
بوكايد : لومني ميوود فيك يا خلفان اسمحلي والله والله ميثا ما تستاهل ,,,
يد ميثا : بوكايد افا عليك لا تتلوم ولا شي وميوود اللي سواه هب شووويه بس الحكم في النهاية للبنت ...
بس يا بوكايد اسمحلي انا ما بعطي بنتي لولدك ...
بوكايد : وانا ما ارضى على ميثا الغالية تتبهدل في ايد مايد ... ورفقة بوخليفة يا عمي انه مايد ما يحدر على ميثا ولا يشوفها الا في عرض الحريم ,.....
في الصالة من دشت ميثا لوت على سلامة وهي تصيح : سلاااااااااااامي ميووووووود كسر فرحتي ...
سلامة : ميثا حبيبي لا تصيحين كل شي بيكون اوووكي ....
ميثا وهي تصيح : انا كنت حاسة وقلبي قارصني آآآآآآآآآآآآآآآآه وينج يا امايه .. واااااااااحره افوادي تعالي شووووفي بنتج شو صار فيها ااااااااااااه يا اماااااااااايه ليتج خذتيني ويااااااااااج ........
سلامة وهي تصيح : ميثووووه اذكري الله ......

هند وهي تتقرب من ميثا ودمعتها على خدها : ميثووووه لا تسوين جذه بعمرج .....
في هاللحظة ميثا يودت راسها واصرخت ومن عقبها اغمى عليها وطاحت على الارض ......
سلامة : ميثوووووه .........
هند وهي تصيح : ميثاااااااااااني حبيبي .......
حمدة : مستحيل لااااااااا ميثوووه ..ز سلامي روحي ازقري شاهين ...
سلامة وهي تركض برع ومن شافت الشبااااب واقفين في الحوش اركضت صوبهم ...
سلامة : شاااااااااااااااهين ... شااااااااااااااااااااهين .. إلحقنا ميثااااااااااااني اغمى عليها ...
في هاللحظة صقر وفلاح كانوا بيظهرون من البيت ومن سمع صقر باسم ميثا ركض صوب شاهين اللي كان يركض صوب الفلة وصقر راح وياه ...
بس صقر ما حدر الصالة وتم واقف برع ..........

• امممممممم يا ترى شو بيصير لميثااااا ؟؟ ومايد شو بيصير عليه من عقب ما ينش من سكرته ؟؟
• وصقر شو بيكون دوره ؟؟
• ويا ترى هند بتوافق على المر ؟؟؟
• وشو بيصير بين سلطان ولد عمة لطيفة ونورة حرمته ؟؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 20-03-2017, 10:10 PM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: البخت والمقسوم ، الكاتبه : غنوة البحار ،




الجـــــزء الثالث والعشـــرين :

بعد ما أغمى على ميثا ، سلامة اركضت وراحت برع وشافت الشباب متيمعين وتمت تزقر شاهين .....

سلامة : شاهين ، شاهين ألحقنا ميثا أغمى عليها .....
من سمع شاهين صوت سلامة تزقره افتر صوبها وعلى طول ركض صوبها وصقر كان توه بيظهر من البيت واول ما سمع صوت سلامة وسمع طاري ميثا فز قلبه وركض ورى شاهين بدون شعور بس ما قدر يدش الفلة وتم واقف برع على عكس شاهين وبطي اللي دشوا الفلة ....
شاهين وهو يرفع ميثا : ميثاااااااااااااني ، حبيبي .... شو فيج ...؟؟؟
عمته موزة : قوم ودها المستشفى ولا تصيح شرات الحريم ، يله ابويه بطي روح شغل الموتر واخذوها المستشفى ....
بطي : ****لله ختيه ....
يظهر بطي برع ويشوفه صقر ....
صقر : رب ما شر يا بطي ؟؟
بطي : البنت اغمى عليها وبنوديها المستشفى .....
العمة موزة : امايه حمدة هاتي عبايه لميثا خل نحطها عليها .....
يلبسونها العباية ويشلهاشاهين ويوديها السيارة بس موتر بطي ما طاع يشتغل ...
صقر : شاهين تعال اركب ويايه موتري شغال وعند الباب واقف ...
شاهين : يله ....
يركب شاهين وميثا في حضنه وتركب وياه عمته موزة وصقر ويركب بطي عدال صقر ويتحركون على طول صوب مستشفى خليفة طول الدرب العمة كانت تحاتي وتقرى على راس ميثا وشاهين من زود خوفه على اخته خرت دمعته بدون احساس وصقر اللي كان يسوق وحالته كانت غير ما كان يتصور انه ميثا الانسانة الرقيقة الحساسة يصير لها كل هذا يوصلون المستشفى ينزل بطي علشان يخبر المستشفى .. بعد اشوي إين الممرضات ومعاهن السرير ايحطن ميثا عليه ويدخلنها داخل ...
بعد دقايق بوشاهين وبوكايد ويد ميثا ويدتها كانوا في المستشفى ... والبنات ايين وكانن راكبات نصهن ويا فلاح ونصهن ويا حامد وخالد ...
سلامة : عموه شو الحال على ميثا الحين ؟؟
العمة موزة : كان الله في عونها مسكينة هي داخل الحين عند الدكتور ويا شاهين بعدها ما اظهرت .....
حمدة وهي تمسح دمعتها : فديت الميث والله .. ما كنا نتوقع يصير كل هذا والله ما تستاهل حسبي الله عليك يا ميود جانك ضريت ميثا الغالية .....
العمة موزة : امايه حمدة اذكري الله ولا تدعين على خوج كله قسمة ونصيب يا الغالية ...
حمدة : لا اله الا الله محمد رسول الله من حرتي عموه ميثااااااااني فديتها ما تهون عليه ... لكن ميود برايه ...
هند : سلاااااااااامي لا تصيحين ****لله ميثانه ما عليها شر ...
سلامة ودمعتها على خدها : ايييييييييييه يا هند ميثاااا عندي اغلى حتى من روحي هذا ختيه وربيعتيه وبنت عمتيه في نفس الوقت ويشهد عليه رب العالمين اني ما احب حد في هالدنيا كثر حبي لها ولو صار عليها شي ما اتمنى الحياة من عقبها ....
في هاللحظة يظهر شاهين من غرفة الطبيب ويشوفه صقر اللي كان واقف عند غرفة العلاج ...
صقر وهو يحاتي : هااااااا .... شاهين .. بشر شو الحال على الرضيعة الحين ؟؟؟
شاهين : الحمدلله .. بخير بس الدكتور حط لها مغذي لانه عندها هبوط حاد في الضغط ...
صقر : الحمدلله تستاهل سلامتها يا خوي ...
شاهين : الله يسلمك ..
بطي : الحمدلله على كل حال ....
من شافوا الحريم شاهين ظهر راحوا عنده ....
يدة ميثا : شاهين اشحال خويتك الغالي ..؟؟؟
شاهين : اطمني يدوه ميثااااااني بخير ....
العمة : الحمدلله ....
حمدة +هند + سلامة : نقدر نشوفها ؟؟
شاهين : الدكتور يقول خلوها ترتاح شوي وخلاف احدرن عليها ...
من بعدها ايتمون لساعات يالسين يتريون الدكتور يسمح لهم علشان يشوفون ميثا هند وسلامة كانن يالسات عدال بعض ويحاتن وحمدة واقفة ويا عمة ميثا اللي كانت تدعي انه رب العالمين يشافي ميثا بطي وشاهين من زود التعب ايلسوا عدال يد ميثا اللي كان متكي على عصاته ويصيح .....
بوشاهين : ابويه اذكر الله هب زين اللي تسويه ميثا بخير وما عليها شر .....
يد ميثا : كيف ما عليها شر والدختور للحين ما قالنا احدروا شوفوها وين بنتك يا خلفااااان ؟؟؟؟
بوشاهين : ابويه ****لله ميثا الحين بتظهر وبنروح كلنا البيت ....
بوكايد : اخوي يا خلفان والله اني متلوم ؟؟
بوشاهين وهو يحط ايده على كتف بوكايد : اذكر الله يا ابراهيم وما حصل إلا الخير ...
أما صقر كان واقف عند غرفة ميثا ومساند راسه على اليدار ومحد انتبه له انه واقف اهنه وكان مغمض اعيونه ودمعته على خده ويتذكر ميثا ابتسامتها عيونها ..." فديتج يا ميثا عمري ما توقعت اني اشوف حزنج ... ودمعتج الغالية ." في هاللحظة حس بإيد انحطت على كتفه فتح اعيونه وإلا فلاح اخوه قدامه ....
فلاح وبصوت واطي : تحبها ؟؟؟
صقر وهو مستغرب من كلام فلاح ويمسح دمعته بإيده : اكثر من أي حد في هالدنيا يا فلاح ....
فلاح : مسكينة ميثا ، محد كان يتوقع انه كل هذا يصير لها .....؟؟؟
صقر والعبرة خانقتنه : النذل ولد خالها على كثر ما كانت تحبه ما صان الحب اللي اخلصتله اياه ..
فلاح : يمكن رب العالمين شاف حالك يا صقر وما حب خاطرك ينكسر وقلبك و****لله ميثا ترد لك ...
صقر ودمعته على خده : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يا فلااااااح بس عمري ما تمنيت يصير كل هذا لميثا ما تستاهل ...
فلاح : كان الله في عونها بس قوم خلنا انروح من اهنه عن يشوفك شاهين ويحس بش ...
صقر : يله ....
بعد دقايق يسمح الطبيب لاهل ميثا يحدرون عندها الغرفة وايدشون واحد ورى الثاني .. علشان يطمنون عليها وبعد شوي دشن سلامة وهند ... ومن شافتهن ميثا تمت تصيح ...
سلامة وهي تحضن ميثا وتصيح : ميثوووووه حبيبي لا تصيحين خلاص قطعتي قلبي ؟؟
ميثا وهي تصيح : سلاااااااامي .. ليش خليتيني اروحي ... سلااااامي ليش ميوووود سوى فيني جذه ما كنت اتوقع انه يشرب هالشي الوحيد اللي ما خطر على بالي في يوم ....

هند : بسم الله عليكن اذكرن الله ويالله ميثااااااااني قومي علشاااان انروح .....
ميثا وهي تمسح دموعها : ما ابغي ارجع البيت خلوووووني اهنه اخاف اذا دخلت البيت اشوووف مايد وهو سكران لاااااااااااااااا ما ابغي اروووووووووح مستحييييييييل ما ابغي اشووووفه لااااااااااا لاااااااااااااا وتنهار واتم تصارخ وتصيح ...
وسلامة من شافتها جذه لوت عليها ويلست تهديها ...
دشت الممرضة عليهن ...
الممرضة : اووووووو شو صار لا لا ما بيصير هيك ممكن تطلعون لبرى آنسات ....
هند : ميثااااااااني حبيبي اذكري الله ...
يطلعن هند وسلامة من الغرفة والممرضة تهدي ميثا على الساعة وحدة ونص ايرخص الدكتور ميثا تتطلع ميثا من الغرفة وسلامة كانت ميودتنها اول واحد اطيح عينها بعينه هو صقر اللي كان واقف ويشوفها وهي تمشي وتم يطالعها بكل حنان ودفء وحمد ربه انه شافها قدامه تمشي ابتسم لها وهي لا اراديا ردت عليه بنفس الابتسامة واذكرت شكله يوم غطاها بسفرته

يد ميثا : الحمدلله على سلامتج يا بنتي ...
ميثا ودمعتها محتبسة في عينها واتيود ايد يها .... : يدددددددي ... فديتك ......
بوشاهين : حبيبي ميثااااااااااني تعالي خلينا انروح البيت ....
ميثا وهي تطالع ابوها : ابوووووويه خذني وياك لا تخليني اروحي ما ابغي اشووووف حد ....
بوشاهين : تعالي فديتج تعالي ..
يآخذها ابوها في حضنه وعقب يركب الموتر وصقر كان يطالعها وكله شوق انه يلمسها بس للاسف لو كانت حرمته ما اتأخر دقيقة عنها " آآآآآآآآآآآآآآآه يا ميثا ليتني اقدر اشيل الهم من قلبج واحطه في قلبي علشان ما يصيبج شي يا نظر عيني " ........
فلاح : ايه صقر يله خلنا انروح ...
صقر : هاااااا ... يله ... وين هنوده ؟؟؟
فلاح : في الموتر يله العربان روحوا شو تتريا بعد ...
صقر : يله اسبقني ياي وراكم ...
يطلعون من المستشفى وصقر يروح صوب سيارته وهند اركبت ويا فلاح وروحوا البيت ........

في بيت بوشاهين : اول ما وصلت ميثا البيت على طول راحت غرفتها علشان ترتاح وطبعا سلامة ارجعت وياها لانها ما كانت تبغي تخلي ميثا اروحها في هالظروف ...
بوشاهين : امايه سلامة روحي عند خويتج ولا تخلينها اروحها ....
سلامة : ****لله عمي ....
ام خالد : لا تخلينها تفكر وايد خليها تنام من وقت ....
سلامة : ****لله خالتيه ....
تروح سلامة عند ميثا ادش الغرفة وتسكر الباب وراها كانت ميثا يالسه على السرير ودمعتها على خدها بس تصيح بدون صوت
سلامة : ميثااااااااااني حبيبي قومي غيري اثيابج ...
ميثا : .............................. .................... ....
تيلس سلامة عدالها : ميثاااااااني اذكري الله .. ومحد يقدر يغير كل اللي صار ........
ميثا ودمعتها على خها : بس ليش انا يستوي لي كل هذاااااااااا ... قولي ....؟؟؟
سلامة وهي تمسح دمعة ميثا : انا اعرف اللي سواه ميود هب شويه بس انتي بعد لا تمين اتصيحين وتعورين قلبج ميثاااااااني انا اللي اعرفه انج قوية وما يهزج شي ...
ميثا : آآآآآآآآآه يا سلااامة .. قلبي اللي حب مايد ما كنت اتوقع في يوم انه يكرهه ... ما كنت اتوقع في يوم انه مايد يجرحني كبر هالجرج اللي جرحني اياه اليوم ....
سلامة : حبيبي اذكري الله وقومي غيري ملابسج ...
تنش سلامة صوب كبت ميثا واظهر لميثا بيجامه نوم وتحطها على السرير وميثا بعدها يالسه وسارحة بافكارها ...
سلامة وهي تحط ايدها على كتف ميثا : ميثااااااااااااااني قومي زهبت لج البيجامة ....
ميثا وهي تطالعها وعيونها تدمع وحمراء : سلاااااااااامه حبيبي تعرفين اعتقد خلااااااااااص إلى اهنه وكل شي انتهى ....!!!!!!!!
سلامة وهي مستغربة من نبرة ميثا وكلامها : ما فهمت شو قصدج .؟؟؟
ميثا وهي تصيح : مايد باعني علشااااان كاااااس خمر وانا بعته علشاااان كرامتي وهذي هي عزوتي في هالدنيا يا سلامة وما اعتقد هالقلب وتحط ايدها على قلبها انه في يوم بيغفر لمايد اللي سواه اليوم مايد ذبحني يا سلامة خلى كل اهل مشرف والعين وليوا والبطين يرمسون عليه هو صح إنهم مع الايام بينسووون لكن انا اللي في عمري ما بقدر انسى عيون مايد حمرا وما بقدر انسى ريحة الخمر اللي كانت فايحه من ثمه واثيابه آآآآآآآآآه يا سلاااااااامة مايد باعني علشااااااان غرشة خمر وانا بعت حبه علشااااااان خاطر كرامتي .......
سلامة وهي تلوي على ميثا : ميثووووه فديتج وانا ويااااج بس احنا للحين ما سمعنا رد مايد ولا اسبابه ؟؟
ميثا وهي تصيييح : سلااااااااامي كبري عقلج شوي ما احيدج ياهل تذكرين يوم سالفة الصور ميود حلف لي انه ما يكررها وانه شارني قبل لا اشتريه لكن اليوم يا بنت ابراهيم اخوج كرر الغلط بغلط كبير وايد عن سالفة الصور مايد ياي سكران وفي يوم ملجتنا رب العالمين بين لي حقيقه مايد اليوم انتي ما شفتي حالته يا سلامة انا اللي شفته ووقفت قدامه حسيت انه صغير في عيون كل الناس حقر نفسه قدام الخلق آآآآآآآآه يا سلامة انا ما اصيح على حالي كثر ما اصيح على حال مايد ليش يا سلامة مايد سوى كل هذا ليش آآآآآآآآآآآآآه وينج يا امايه تعالي شوفي الانسان اللي اخترتيه زوج لبنتج اليوم ذبحها وخلاها مضحكة قدام الناس كلهم الانسان اللي وثقتي فيه في يوم وسلمتي له قلب بنتج على صينية من ذهب ووعدج يصوووون هالقلب اللي خانه اليوم وباعه علشاااان غرشة خمر حقيرة ......
واتم تصييييييييييح ....
سلامة وهي تلوي على ميثا وتصيح وياها : ميثااااااااااااني اذكري الله قومي اغسلي ويهج وارتاحي حبيبي لا تسوين جذه في عمرج والله انه ميوووووووود ما يستاااااااهل دمعة من دمووووعج ....
تنش ميثا من عقب ما هدتها سلامة وتغسل ويها وتبدل ملابسها وتحط راسها على المخدة وتغمض اعيونها بس ما قدرت ترقد لانه مايد كان قدامها وكل ما غمضت اتشووووفه .....
سلامة نفس الشي ما باتت هالليلة وتمت تحاتي وايد " يا ترى شو بيصير لعلاقة مايد وميثا عقب هالليلة ..آآآآآآآآه يا ميثا ليتج ما مريتي بهالموقف ..""" ..................

اليوم الثاني في بيت بو كايد :

بوكايد : شفتي اللي سواه ولدج يا عوشه فضحني قدام الله وخلقه سود ويهي ؟ والله اني متلوم من خلفان شو اقوله الحين ؟
ام كايد : والله ما اعرف شقولك يا ابراهيم ميثا غالية عندي وايد وما اعتقد انها رخيصة عندك علشان تبيعها لولدك الخايس .. بوكايد رمس خلفان وقوله انه لا انا ولا انت راضين نيوز ميثا الغالية لميوووود لانه ما يستاهلها ...
في هاللحظة مايد كان حادر من فوق وسمع كلام امه ....
مايد وهو مستغرب : امايه شو هالرمسة ؟؟؟؟
بوكايد وهو معصب : انته اهنه يا مسووووووود الويه اظهر من بيتي ما ابغي اشوفك ؟؟
مايد : ابويه شو صاير شو بلاك معصب ؟؟
بوكايد وهو يهدد ويزاعج : بعد تسألني ليش معصب انا طول عمري محد ضحك عليه من سكنت في هالحارة للحين من اكثر من 20 سنة محد قال عني شي وراسي دومه مرفوع وانته اللي نزلت راسي قداااام اهل مشرف كلهم .. حسبي عليك من ولد ...
مايد : انا نزلت راسك متى ؟؟
يدخل كايد واول ما شاف مايد واقف راح صوبه ودزه وهو معصب : بعدك اهنه يا حقيييرررر ......؟؟؟
مايد : اييييييييييه شو فيكم عليه شو سويت لكم ؟؟
كايد وبصوت عالي : بعد بقواة عين ياي تقول شو سويت ليش انته نسييييييت اللي صار البارحة .. هه وين بتذكر حضرتك وانته كنت فاقد ... سكرااااااااااان ....
مايد وجنه حد صفعة : سكراااااااان منوه سكرااااان ؟؟؟
كايد وهو معصب : لا والله انته بعد منوه اللي بيكون سكران ذبحت قلب اليتيمة بنت عمتك وبيوم ملجتها ياي لها عقب ما ملت فقيرة وهي تترياك ياي سكراااااااااااااان مضيع الدين والمذهب حسبي الله عليك يا مايد ...
في هاللحظة مايد اتذكر كل اللي صار البارحة .........
بوكايد وهو معصب : صدق انك هب ريااااااااااااال وحقير يا ميوووووود .. انا كنت دايما اقول انك عووووي وغير عن اخوانك في هاللحظة انا ما عندي ولد اسمه مايد واتمنى تطلع من بيتي خلاااااااص ما ابغي اشووووفك ... اظهر من بيتي .....
مايد وهو يتقرب من ابوه : ابويه انا آآآآسف وكل شي صدقني بيتصلح ....
ام كايد : شو اللي بيتصلح يا مايد ... وقلب البنت اللي كسرته منوه اللي بيصلحه ......؟؟؟
مايد : مستعد اصلح كل شي بروح عند عمي بو شاهين وبستسمح منه بس لا تحرموني من ميثااااااااا .......
كايد وبعصبية : ويوم إنك تبا ميثا ليش تشرب ليش ضيعت مستقبلها بخرابيطك ...
مايد : كايد ارجووووك ...
بوكايد وهو معصب : انته اللي ارجوووك اطلع من البيت ما ابغي اشوووف رقعة ويهك مرة ثانية اهنه وولدي مايد مات من زمان ما ابغي اشووووفك اظهر .. حسبي الله عليك من ولد ....يا حقير بيتي يتعذر اشكالك ..............
مايد وهو يطالع ابوه : ابويه ...
بوكايد وهو معصب : لا تقول ابويه انا ما يشرفني اكون ابوك ... واسمعني اذا خلفان ما رفضك انا اللي اقولك ميثااااا لو توصل القمر وترد واتيب لها القمر مهر انا اللي بقولك لا وما عدنا بنات للزوااااااااج ... ميثا بنتي وانا اللي مربنها وما يشرفني احط ايدي بإيدك وايوزك بنتي اظهر برع ....
مايد وهو يصيح : انته دووووومك جذه كنت دايما تفضل محمد وسيف وكايد عليه .. هم الاحسن في كل شي ومايد ولا شي انت اللي مشيتني لهدرب انت روحك اللي ضيعتني ....
بوكايد : انا ... انا اللي قلت لك روووح اشرب انا اللي قلت لك اخترب حسبي الله ونعم الوكيل فيك يا ميووووووووود اظهر من بيتي ما ابغي اشوووووفك قدااااااااااامي ....
ام كايد : بو كايد هد اعصابك ...
مايد وهو يمسح ادموعه : انا طالع بس رايح عند عمي خلفان وبعتذر له ...

يظهر مايد من بيتهم يركب سيارته وعلى طول يروح شقته " كله منج يا طيف انتي السبب ..."

في بيت بوصقر :

صقر من نش من الرقاد نزل تحت وشاف امه وابوه يالسين في الصالة ......
صقر : صباح الخير ...
ام صقر + بوصقر : صباااااااااح النور والسرووور تعال فديتك اقرب ؟؟
صقر : اشوفكم اروحكم وين اخواني عيل .؟؟ ما اسمع لهم حس ؟؟
بوصقر : ارقوود ما صدقواااا انه اليوم اجازة الكل راقد ...
صقر : وهنوده وينها ؟؟
ام صقر : راحت تشوف ميثا اربيعتها .......
صقر وقلبه فز من يابوا طاري ميثا : منوه وداها .....؟؟؟
ام صقر : عقاب وصلها وراح عنها الرحبة !!
صقر : ايوااااا وشو عنده عقاب في الرحبة ؟؟
بوصقر : يقول وله على اعيال خالك حمد علشان جذه روح الرحبة ...
صقر : زين زين ....
ام صقر : مسكينة ميثا والله انها ما تستاهل اللي صار لها ...
بوصقر : هذا هو نصيبها يا ام صقر .. ومحد يقدر يتحكم في النصيب ...
شوي ويحدر فلاح ويسلم على امه وابوه ويحبهم على روسهم ...
بوصقر : الله يرضا عليك يا ولدي ...
فلاح : ابويه شو سويتوا بسالفة المر ترى الريال ذابحني باتصالاته ..؟؟؟
ام صقر : حي .. بلاه مستعيل بعدها البنت ما ردت خبر اذا كانت موافقة والا لا ....؟؟
فلاح : ما ادريبه بين اليوم والثاني حاشرني باتصالاته ضاربنه احفووز الريال ...
بوصقر : حليله والله هالريال دش خاطريه وما يتعوض و****لله يكون من نصيب هنوده ....
ام صقر وهي ترفع ايدها بالدعاء : ****لله وانا بعد اقول جذه ما بنلاقي حد اخير من المر ريل لهند ...
في بيت بوشاهين :

في غرفة ميثا :
ميثا : هنوده .. انا وايد ضايجه وحاسة هالكون كله ضدي ...؟؟
هند : ميثاااااااني حبيبي حاولي انج تنسين كل اللي صار و****لله ربي بيعوضج بالاحسن عن مايد ...
ميثا وهي تتنهد : آآآآآآآآآآآآآه يا هند ليت اللي صار ما صار ليتني ما حبيت مايد ليتني مت قبل لا اشوف اللي شفته البارحة محد حاس فيه يا هند آآآآآآآآآآآآآآآه ..............
في هاللحظة ادش سلامة وشاله صينية العصيلر بايدها ....
سلامة : السلام عليكم اشحالج هنوده ؟؟؟
هند : وعليكم السلام والرحمة طاب حالج الغالية انا بخير وانتي اشحالج ؟؟
سلامة : والله مثل ما تشوفين يالسين ترانا ...
هند : هيه والله هذي هي الدنيا ....
ميثا : آآآآآآآآآآه ... الدنيا مملة وكل اللي فيها يلوووع الجبد ...
هند : ميثااااااااني ليش تقولين جذه الدنيا بعدها في خير ...؟؟؟
سلامة وهي تيلس عدال ميثا : ميثاااااني خلي اللي صار يولي وانسي مايد خلاااااااص ...
ميثا وهي تطالع سلامة وعيونها تدمع : والله لولا الزمان باعني من دون رحمة ... لكانت مناديل حبي هي كفوفي
كنت يا سلامة له حبيبه واليوم صرت خصمه .... ولو أحاول يا بنت ابراهيم انسى تذكرني همومي ....
من عقبها ادس ويها بإيدها واتم تصيييييييح ..............

هند وسلامة يتقربن من ميثا ويحاولن يهدنها في هاللحظة ادش لطيفة عليهم ...
لطيفة : رب ما شر بلاها ميثااااااني ....
سلامة : شو يعني بيكون بلاها يا لطيفة الله يهدااااااااج اللي صار لها هب شويه ....
تتقرب لطيفة من ميثا وتيلس احذالها وتحط ايدها على كتفها : ميثااااااااااني اذكري الله واللي تسوينه هذا ما بيرجع أي شي ....؟؟
ميثا وهي ترفع راسها وترفع شعرها بإيدها كانت عيونها حمراء من الصياح : اللي صار لي يا بنت عمير هب شويه حطي نفسج بمكاني .... ميوووود ذبحني يا لطيفة ذبح قلبي اللي من انولد ما شاف غيره قلبي اللي عمره ما فز لمخلوق غيره .. قووولي .. لو بحاول أنسى كم بنسى اللي بيني وبينه هب سنة ولا سنتين اللي بيني وبين مايد 19 سنة يا لطيفة قولي كيف بنسى 19 سنة من عمري طافت وانا احبه اعتقد مستحيييييييل هالشي يصير .........
وترجع اتصيح ........
لطيفة : ميثااااااااااني ، مايد لو كان صدق يحبج ما سوى اللي سواه ....
سلامة : وانا اقولها مساعة انسيه و****لله ربيه بيعوضج بغير مايد واحسن عنه بعد ...

في هاللحظة في شقة مايد :
مايد كان ثاير على طيف وطايح فيها ضرب واصراخ ........
طيف وهي تصيح : إيه انا اللي سكرتك انا سويت كل هذا علشاااان خاطر اللي في بطني يا مايد ليش انت ما تفهم انا احبك .. وما ابغي حد يشاركني فيك لا ميثا ولا غيرها ....
مايد وهو يصارخ : والحين ارتحتي صح .. قولي شو استفدتي دمرتي حياتي كلها خليتيني علك في حلوج الناس ضيعتي حياتي كلها ... ويمطها من شعرها بقو وهي تصارخ ...
طيف وهي تصارخ : ميوووود ... هد شعري قطعته كفايه مذله حرام عليك ....
مايد وهو معصب : سمعيني هالياهل اللي انتي متسلحة فيه بينزل غصبا عنج ولا تحسبين إنج تفوقتي عليه لا يا طيف لا تتوقعين انج انتي اللي كسبتي كل شي طيفوووووه انا مايد واللي يعق نفسه في طريجي غلطاااااان ... عطيتج مهلة كبيرة يا طيف لكن ماشي فايدة ...
طيف وهي تصيح وتتالم : ميوووود هدني انته تعورني ....
في هاللحظة مايد صفعها اطراق على ويها ومن عقبها دزها على الكنبة ويوم شافها طاحت على الارض مشى صوبها وهي تصيح ارفعت شعرها عن ويها وهي تتويع وماسكه بطنها بإيدها ....
طيف وهي تصيح وتتالم : ميوووود حراااااام عليك شو انت من البشر حرام عليك محد سوى سواتك هذي ارحمني انا وولدك آآآآآآآآآآآخ ,,,
مايد وهي يطالعها : هههههههههههههه انتي تعرفين الحرااااااام انتي ، الحرام يا طيفوووه متبري منج انتي ابليس بكبره متبري منج انتي بنت ابليس دمرتي حياتي كلها ويا الوقت اللي أنهي فيه كل شي يا طيف علاقتي فيج لازم تنتهي ...و للابد ...
طيف وهي تصيح : شو بتسوي يعني هذاااني قدامك سو اللي تبغيه ....
وقبل لا تكمل كلامها ما وعت الا مايد محطي اريوله في بطنها ورفسها بقو وكرر الحركة اكثر عن مرة وهي تصارخ هب قادرة تنش من مكانها وتصارخ ....
طيف وهي تصارخ : آآآآآآآآآآآآآآآى ......آآآآآآآآآآآآآآخ الله يرحم والديك ارحمني يا مايد بطني يعورني بموت تحت اريولك مااااااااااااايد ....
مايد وهو يزاعج : يعلج الموت احسن موتي بفتك منج ومن اللي في بطنج انتي كابوس لازم ينتهي من حياتي كلها .....
عقبها خر عدالها وحط عينه بعينها وهي تصيح مسكها من شعرها وحط ويهه بويها وتم يطالع اعيونها مايد وهو يمسح ادموعها بايده وبنقمة : تعورتي لا لا حبيبتي انا اسف تعرفين تغمضين بس تصدقين طيفوووه ترى اللي من امثالج ما ينفع لهم يعيشوون في هالدنيا هههههههه الدنيا هذي لي انا اروحي انا وميثا ومحد يقدر يشاركني في حبي لميثا تعرفين منوه ميثا قلبي وروحي وحياتي وانتي ولا شي يا طيفووووه ... هههههههههههههههههههه ........
طيف وهي تتالم وتصيح وماسكه بطنها : خاف ربك يا مايد ... آآآآآآآآآآآآآآخ حااااااااااااسة بعوار في بطني
ميوووووووود ودني المستشفى حرااااااااااام عليييييييييك ..............
اينش مايد من مكانه ويطالعها : ههههه تبيني انا مايد بن ابراهيم اوديج المستشفى لا يا عيوني موووووتي مكانج عن اذنج .....
ويمشي صوب الباب وقده بيظهر يلتفت صوبها : قبل كنت افكر اعطيج فلووووس كإنها خدمة بس انتي عاندتي فذووووقي نتيجة نتيجة عنادج ........
ويظهر عنها وهي اتم تصيح وتتويع اتم تزحف لين ما توصل عند التيلفون وعلى طول تتصل بالطوارئ بمستشفى الكورنيش علشان تخبرهم عن حالتها ....
اما مايد من ظهر من عندها ركب موتره وطر الموتر بسرعة فايقه متجه صوب مشرف رايح بيت بوشاهين " ياينج يا ميثا ياي علشاااان اعتذر لج عن كل اللي صار يا نظر عيني .... " .......

في الوقن :
في بيت العوش عمة لطيفة : ......
سلطان : امايه انا خلااااااااص خطبت ؟؟
العوش : ويه خطبت منوه ومن سار وياك ؟؟
سلطان : ما يحتاي حد يروح ويايه انا ريال واللي في راسي بسويه ...
العوش : ونورة ؟؟
سلطان : شو فيها خليها اتم عند هلها خل تشبع بشوفتهم ...
العوش : سلطااااااااان حرام عليك البنت للحين محشمة منك ؟؟
سلطان : واللي تحشم ريلها تظهر من بيته نصاص الليول وتروح بيت هلها وين صارت هذي حكمي عقلج يا بنت حمد خابرج ما اطوف عليش هالسوالف ....
العوش : سلطان .... ومنوه هالبنت اللي خطبتها ؟؟؟
سلطان : وحدة من الشارقة واهلها وافقوا عليه ...
العوش : وكيف يوافقون واحنا ما رحنا وياك وين صارت هذي شو مضيعين السنة هذيل ....
سلطان : امايه البنت يتيمة ومالها حد في البلاد وعايشه عند خالتها في الشارقة ....
العوش وهي مستغربة : وشووووه من الطبش هذي اللي خطبتها ؟؟
سلطان : عراقية ....
العوش وهي مستغربة : عرااااااااااقية سود الله ويهك يعني هالعراقية بتكون احسن من نورة بنت العرب اللي عمرها ما قصرت وياك في شي ...
سلطان : اووووووووه تراش حشرتيني يوم إنها ما قصرت ليش اظهرت من بيتها بالليل هذا هب معناته قصور ...
العوش : سلطووووون نورة تحبك ولو كانت ما تحبك كانت خبرت هلها عن اللي صار امبينكم واطلبت منهم ايوووون يكلمونك ...
سلطان : انا ريال راعي حق يا بنت حمد والزواج هب عيب وانا بتزوج لاني ابغي اعيال ....
العوش : وتبغي اعيالك ايكونون من عراقية ؟؟
سلطان : وشووو فيها العراقية تراها بنت عرب ولو واحد غيري مايا قالش اني خطبت وعلى فكرة العرس عقب اسبوعين انا ظاهر ....
يظهر سلطان عن امه اللي من ظهر سلطان يلست على الكنبة وهي ضايجه محد عندها في البيت دانة رايحة بيت عمها ونورة حرمة سلطان في بيت اهلها وبوسلطان مسافر ويا الشيووخ القنص ... وبناتها رايحات عند صديقاتهم ....

في بوظبي المر وفلاح كانوا يتمشون على الكورنيش ويسمعون اغاني
المر وهو يقصر على المسجل : فلااااااح ما صارت .. من متى وانا خاطب عندكو وما رديتوا عليه شو السبب ممكن اعرف ؟؟؟
فلاح : اسميك مستعيل على العرس يا بوعذابة شو فيك ما احيدك ؟؟
المر وهو متغيظ : والله لو ما تبوني قولوا ما نبغيك وبحط لساني في ثميه وبسكت ...
فلاح : وش فيك تقولها وانت متضايق ... المر ترى هب معناته انه احنا للحين ما ردينا عليك يعني ما نبغيك بالعكس ومثل ما انت عارف يا المر ترى هند بعدها اصغيره توها 19 سنة وبعدها تفكر واول ما توافق بنخبرك .....!!!
المر وهو يتنهد : فلاح انا لو ما اعزك وودي بنسبكو كنت ما رمست وييت عاني من داريه لداركو ..
فلاح : ادريبك والله يا المر ... بس انا حاس انك ضايق واللي فيك هب مسألة تأخير في الرد من جدانا شو اللي مضايقنك يا المر ؟؟؟
المر : عوق قلبي من همومي .... زادت بي واكثرت اوجاعي ....
فلاح : لا لا الظاهر وراك سالفة جايدة ويبالها يلسه خلنا انروح البيت وخبرني كل شي ....
المر وهو ضايج : آآآآآآآآآه ما فيني شي يا فلااااااااااااااح .........
فلاح : لا فيك ... انا اعرفك اكثر من نفسك ... زين خلنا نروح مطعم منها نتغدى ومنها نسولف ويا بعض ....
المر : براحتك ....
في بيت بو صقر :
هند كانت يالسه ويا امها وابوها في غرفة ابوها ....
بوصقر : ها يا هند ... الريال من خطبج صار له اسبوع الحين ويتريا ردج يا بنتي ومثل ما تعرفين كلنا موافقين على المر .. والمر ريال عز الله والنعم فيه ....
هند : ابويه اللي تشوفونه انتوا واخواني بيصير ...
ام صقر : هنوده حبيبي هذي حياتج واحنا نبغي نسمع موافقتج يا الغالية و بالذات لإنج داخلة حياة يديدة ولا تنسين المسؤولية بتكون مقسومة يعني بتكونين زوجة وأم في نفس الوقت يا بنتي ....
بوصقر : ها امايه هند احنا ما غشيناج وابغي اسمع موافقتج ...
هند : ابويه ، امايه ، انا فكرت وايد بسالفة العرس وفكرت وايد بعذابة بنت المر وهذي بعدها ياهل وانا بقدر اهتم فيها وبعاملها معاملة الأم لبنتها مالها ذنب وانا بكثر ما مدحتوا لي المر استخرت وشفته هو الريال اللي يناسبني وانا يا ابويه موافقة وخبروا المر انه عذابة بحطها في عيني وافوادي وما بيشوف مني العيبة واني بكون له زوجة وام لعذابه ولعياله اللي ربي بيرزقه مني ....
بوصقر وهو مستانس من رمسة بنته : فديت روحج يا هند ....
ام صقر : فديتج والله هنوده ... تنش وتلوي على بنتها وتحبها وتبارك لها... مبرووووك يا بنت الغالي .....
في غرفة صقر :
صقر كان يالس في غرفته ويفكر بميثا " فديتج يا الميث والله انج ما تستاهلين كل اللي استوالج يا قلبي آآآآآآآآآآه يا ميثا ليتني أشيل الهم من قلبج واحطه في قلبي " .......
اما في هاللحظة في بيت بوشاهين :
ميثا كانت يالسه في غرفتها ومحطيه سفرة صقر على ايدها وتطالعها " يا ترى ليش صقر صفع مايد هذاك اليوم رغم انه ولا واحد من اعيال اعمومتي فكر يسويها " ....

في هاللحظة ادش حمدة عليها وتشوفها يالسه ... وسرحانة تتقرب حمدة منها : ميثاااااااااااااني ؟؟؟
ميثا : لبيه ........
حمدة : لبيتي في منى الغالية ميثاااااااني حبيبي قومي غيري اثيابج وإلبسي عباتج وقومي روحي الميلس عمي خلفان وشاهين يرقبونج ...!!
ميثا وهي مستغربة : واشمعنا الميلس يعني ؟؟ ليش هب في الصالة ؟؟
حمدة وهي مرتبكة : هاااااااا ........ اممممممممممممم ............
ميثا وهي تنش من مكانها : حمدوووه حبيبي منوه عند ابويه وشاهين في الميلس ..
حمدة : ميثااااا ... مايد اهنه ويبغي يشوووفج ......
ميثا وهي مستغربة : منووووه .... مايد .... شو يبغي ......؟؟؟؟؟


• يا ترى مايد شو يبغي من ميثا ؟؟ وهل ميثا بتروح الميلس وإلا لا ؟؟ وشوو بيصير في الميلس ؟؟
• تتوقعون ميثا بترجع لمايد وإلا علاااااقتهم بتنتهي خلاص ؟؟
• وسلطان خلاص بيآخذ العراقية ؟؟ وشو بيصير لنورة حرمته يوم بتدري بزواجه ؟؟
• وطيف شو صار لها ؟؟
• المر وهند كيف بتكون علاقتهم بعد موافقة هند ؟؟ والمر شو فيه ضايق يا ترى شو سالفته ؟؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 20-03-2017, 10:13 PM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: البخت والمقسوم ، الكاتبه : غنوة البحار ،



الجــــزء الرابع والعشرين :

" شوف الواقع المعلوم ....... انا ما أقدر على التعبير
هذا البخت والمقســوم ....... صار يصعب على التفسير ...... "

ميثا ودمعتها محتبسة في عينها : مايد ..... شو يبغي مني ؟؟؟
حمدة : ما اعرف يا الغالية وعمي خلفان هو اللي قال لي ازقرج ....
ميثا وهي تيلس على طرف السرير وتصيح : حمدة قولي لابويه إني ما بروح لهم ....
حمدة : ميثاااااااااااني الغالية لا تصيحين واذا تبيني اروح وياج الميلس بروح ....
ميثا وهي تمسح ادموعها : حمدة انا بروح وبشوف شو اللي يباه مايد مني ...
نشت ميثا وإلبست عباتها وقدها بتظهر من الغرفة افترت صوب حمدة وتمت تطالعها .....
ميثا : حمدة اتمنى ما تزعلين من القرار اللي اتخذته بخصوص مايد ...؟؟
حمدة : ميثااااااني هذي حياتج واللي تسوينه محد بيردج عنه وانا قبل لا تظهرين من هالباب احب اقولج ميثا .. مايد صح اخويه بس انتي اغلى عندي من مايد ....
ميثا وهي تبتسم : فديتج حمدوه يله الغالية انا رايحة ...
تظهر ميثا من الغرفة وتروح صوب الميلس وحمدة افترت صوب السرير وشافت سفرة صقر محطايه .. شلتها وتمت تطالعها ....
حمدة : غريبة ميثاااااااااني محتفظة بسفرة اخو اربيعتها للحين ....؟؟؟
اما في هاللحظة في مستشفى الكورنيش نادين اربيعه طيف كانت واقفة برى غرفة العمليات وتتريا الدكتور يظهر علشان يطمنها على طيف ....
نادين : الله يستر صدق انه مايد حيواااان بس تظهر طيف من غرفة العمليات وراح يشووف شو راح اعمل فيه ....
بعد دقايق يظهر الدكتور من غرفة العمليات .....
نادين : شو دكتور طمني على طيف ؟؟
الدكتور : لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم شد حيلك ....
نادي وهي خايفة : شووووو دكتور شو صار لطيف ؟؟؟
الدكتور : شدي حيلك اخت نادين ، طيف تحت رحمة ربها والجنين عطاكي عمره ....
نادين وهي تحط ايدها على ثمها : مااااااااااات ... لا مستحيل .... لا حول ولا قوة الا بالله .....
الدكتور : طيف دلوقتي تحت رحمة ربنا وهي تحت الملاحظة و****لله تعدي مرحلة الخطر ....
نادين : دكتور يعني فيه امل تعيش ؟؟
الدكتور : ما اطمنك لإنها انزفت كتير أوي وهالشي أثر عليها وعلى الجنين ****لله يكون الله في عونها ادعيلها ....
نادين : يا رب ....
الدكتور : عندنا بعض الاجراءات تعالي علشاااان تخلصيها وبالاخص انه الجنين عمره ستة شهووور ولازم تعملي له اجراءات الدفن على حسب اللي عرفناه انه طيف جوزها مسافر مش في البلد ....
نادين : ايووه جوزها مو هون مسافر برات البلاد طيب دكتور كيف يعني الجنين عنده 6 شهور وهي قايله انه ابن اربع شهور بس ؟؟؟

الدكتور : الظاهر انه طيف ما كانتش بتعرف إمتى حملت بالضبط ...
نادين : الظاهر هيك ...

في بيت بوشاهين :
وفي الميلس :
بوشاهين : قول اللي عندك يا مايد ؟؟ ميثا وصار لها دقايق من اوصلت ؟؟
يطالع مايد ميثا وتتلاقى اعيونهم مع بعض ...
مايد : عمي بغيت اكلم ميثا اروحنا عن إذنك ...
شاهين : شووووه ، إيه انته وين يالس ميثا ما بتيلس اروحها وياك ...
بوشاهين : شاهين لحظة خل نسمع راي ميثا بالموضوع ؟؟
ميثا : ابويه عن إذنك خلوني مع مايد اروحي ابغي اسمع شو اللي في خاطره ....
شاهين : ميثاااااااااني بس ....؟؟؟
ميثا : شاهين لا تخاف عليه انا اعرف اتصرف عن إذنك يا خوي ؟؟؟
بوشاهين : خير ****لله الغالية شاهين ابويه قوم خل نظهر ...
شاهين : ابويه بس ؟؟؟
بوشاهين : لا تخاف ميثا ما عليها شر ****لله ....
يظهرون بوشاهين وولده من الميلس وميثا من اظهروا اهلها إلتفت صوب مايد وبصوت كله قوة : قول اللي عندك يا مايد الحين صرنا رواحنا ؟؟؟
مايد : ميثااااااا انا اعرف انج زعلانة مني واللي صار هب شويه علشان جذه انا ياي اقولج اليوم آسف عن كل اللي صار وسامحيني يا نظر عيني ....
ميثا وبنقمة : لا والله بس هذا الكلام اللي تبغي تقوله .....؟؟؟
مايد : ميثااااا ليش تتكلمين بكل هالبرود حرام عليج انا ياي اقولج اني آسف على كل اللي صار واعذريني يا ميثا واللي تبينه بسويه لج واوعدج اني ما ارد لكل اللي كنت اسويه قبل ....
ميثا وهي تطالعه : مايد دخيلك هالكلام سمعته وايد وسمعته اكثر عن مرة كل مرة تغلط واسامحك ... تذكر يوم سالفة الصور ويوم عقب ما رجعت من مصر مايد انت صرت انسان ثاني انت هب مايد اللي طول عمري حبيتك انته ما صنت حبي لك ولا صنت ثقة الناس فيك شفناك تشتغل وقلنا مايد صار ريال والكل يعتمد عليه قول لي شو اللي كان قاصرنك يا مايد ؟؟ خالي عمره ما قصر عليك بشي واللي تبغيه كان يسويه لك وهو مغمض موتر ووفر لك اياه قبل لا تشتغل تغاضى عن سالفة التدخين وقال طيش شباب وباجر بيكبر وبيعرف مصلحته لكن للأسف يا مايد جازيت حب الناس لك بكاس خمر ، الخمر اللي ضيعك وضيع حياتك كلها .....
مايد وهو منزل راسه ويطالع اصابعه : ميثااااااااا اوعدج اني اتغير وبتشوفين مايد غير في الايام اليايه اوعدج بس انتي اوقفي ويايه انا ما انكر انه الخمر دمر حياتي ....

ميثا والعبرة خانقتنها : صرت مدمن يا مايد شوف شكلك كيف صار شوف صحتك كيف ادهورت انته ما جرحت امك ولا ابوك ولا حتى اخوانك .. انت جرحت هالقلب ... وتحط ايدها على قلبها ... انت جرحتني انا يا مايد بأحلى ليلة في عمري تعرف هالليلة صار لي اسنين ارقبها اللي كل البنات يتمنن هالليلة في حياتهن كنت اتخيل دوووم حياتنا كيف بتكون عقب زواجنا ، مايد انته خليتني مضحكة للناس وخليت نفسك علك في حلوج الناس قول يا مايد كل هذا وتباني أنساه في دقيقة ليش انته دايما اللي تغلط واحنا اللي نسامح لييييييييش .... يا الدور اللي اقولك فيه يا مايد اعتبر من هاللحظة الحب اللي كنت أكنه لك في فوادي ماااااااااااااااااااااااات من ذيج الليلة اللي دمرت فيها احلى لحظات حياتي الليلة اللي كنت اترياها من اكثر من 16 سنة الليلة اللي كنت احلم فيها وانا احط ايدي بإيدك واقول لكل الناس شوفوا مايد اليوم صار زوجي مايد الانسان اللي حبيته واخلصت له حبه سنين وما شفت غيره في دنيايه كلها .....
مايد انا آآآآآآآآآآسفه ، ميثا اللي كنت تعتقد انها ياهل اكبرت ميثا اللي حبتك انتهت وحبها لك بعد انتهى .....
مايد ودمعته محتبسة في عينه : ميثا اسمعيني للأخير انا اوعدج اني اتغير انا عرفت غلطتي أنا آآآآسف يا ميثا بس دخيلج لا تتخلين عني انا احبج وللحين شارنج ومستعد اغير حياتي كلها علشاااانج انتي بس وصدقيني كل اللي صار هب بإيدي أنا آآآآآسف وسامحيني .....
ميثا وهي تصيح : كيف تبااااني أسامحك لا يا مايد انا هب جسر تعلق عليه اخطاءك وبعدها تقول والله اعذريني مايد انا بحاول انساك وحبك خلااااااص نهيته من قلبي من عقب هذيج الليلة اللي ييت فيها سكران انا مستحيل انسى ذاك الموقف مايد انته ذبحتني وانا مجروحة فيك ارجووووك اذا تباني ارضى عليك ابتعد عني وانا خلاااااااص يا مايد القرار واتخذته وحبك من هالقلب انتهى ....
مايد وهو يصارخ : ميثوووه انتي شو يالسه تقولين انا للحين احبج وانا ابغيج حرام عليج حسي فيه .....
ميثا وهي تصيح : انته اللي حس فيه مايد خلاااااااص حبك انتهى وانا خذت قراااااري وما عاد لك في قلبي مكان وانساني خلاااااااص وانا مع الايام بنسااااك وخلااااااص قصة الحب اللي كنت عايشتنها وياك نهيتها فراق البطل عن البطلة ....
مايد : شو فيج انتي أي قصة واي بطل ميثوووه انا احبج دخيلج لالا تعذبيني بكلاااااامج انا للحين شارنج صدقيني ........
ميثا وهي تصيح : لا يا مايد انته بعتني وانا خلااااااص قبلت البيعة وبعتك بعد وبعت احلاااااامي ارجوووووك يا مايد لا تحاول تضغط عليه ما عاد شي يربطنا غير انك ولد خالي وانا بنت عمتك ....
تنش من مكانها وتفتح الباب وهي تمسح ادموعها بايدها وتوقف : ارجوك يا مايد اظهر وخلاص كل اللي بينا انتهى وانسى انه في يوم من الايام كنت فيها محبوبتك وتفضل بدون مطرود ...
مايد وهو يطالعها ويتقرب منها ويطالع اعيونها : يعني هذا آخر كلام عندج يا بنت خلفان ؟؟
ميثا : هيه ........
مايد : مشكووورة وما تقصرين لكن صدقيني يا ميثا ما راح تكونين لواحد غيري وباجر بتشوووووفين ؟؟
ميثا وهي واقفة بهيبتها : تفضل بدون مطروووووووووود .............
ايتم يطالعها : مشكورة يا بنت خلفان انا ظاهر بس هب معناته اني يأست لا برجع وبتقتنعين ....
يظهر مايد من الميلس ومن شافه شاهين تم يطالعه ومايد وقف يطالع شاهين وعقبها تخطاه وظهر من البيت شاهين من ظهر مايد روح صوب الميلس واول ما دش شاف ميثا يالسه على الكنبة وتصيح وداسه ويها بإيدها يتقرب منها شاهين .....
شاهين : ميثاااااااااااني حبيبي شو فيج ميود قالج شي ؟؟
ميثا وهي تصيح وتلوي على شاهين اخوها : أكرهه ... أكرهه .. شاهين دخيييييييلك يا خوي تبعده عني ما ابغي اشوفه مرة ثانية ميوووووود ما عاد له في قلبي مكان !!!
شاهين وهو يمسح ادموعها بإيده بحنان ورقة : ميثاااااااااااااني حبيبي هدي اعصابج محد يقدر يغصبج على شي ما تبينه خلااااااااااااااااص ميوووود وانتهى ولا تفكرين فيه ودامني حي على ويه الدنيا ما بيقدر يلمس شعرة من شعر راسج بس انتي اسكتي ولا تصيحين ..........
ميثا وهي تطالع عيون اخوها : ميوووووود ذبحني وقلبي منه مجروح مستحيل ارجع له اكرهه يا شاهين اكرهه ولا تغصبوني عليه انا قلت له اني ما ابغيه خلااااااص وانه كل شي انتهى امبينا ........
شاهين وهو يمسح دموع ميثا ويلوي عليها : حبيبي محد بيغصبج واوعدج انه مايد ابعده من طريقج وانه ما اخليه يفكر فيج بعد يله غناتي قومي خلينا نروح الصالة اكيد ابويه يحاتي الحين ....
اتنش ميثا من مكانها وشاهين ميودنها من ايدها ويروحون داخل الفلة ....
في بيت بوصقر :
وفي الميلس :
فلاح : هااااااااااا يا المر شو سالفتك ؟؟؟
المر وهو ضايج ويفتح عقم كندورته : حاس اني ضايج يا فلاااااااااااااااااااااااح .............
قلاح : انزين من شوه ضاااااايج ؟؟؟
المر وهو يتنهد : آآآآآآآآآآآآآآآآآىه تعرف صالح ؟؟
فلاح : منوه صالح ؟؟
المر : اللي ويانا في الدوام ؟؟؟
فلاح : هيه صالح اللي يداوم في الرادار .... شو فيه ؟؟
المر : اضاربت وياه من يومين وتحلف لي لنه ما اشوف يوم خير في دنيايه ؟؟
فلاح : شووووو بس هذا هو سبب ضيقك شو يقدر يسوي يعني ما احيدك يا المر خواف لهدرجة ؟؟؟
المر : السالفة هب سالفة خووووف انته تعرف صالح شراااني واللي في راسه يسويه !!
فلاح وهو معصب : شو يعني بيفنشك ما يقدر كيف تخااف من واحد يشتغل في الرادار وإنت نقيب ... يخوفك هذا انا يوم السبت بكلمة وبشوووف شو اللي في راسه ....
المر : فلاح ما ابغيك تدخل في السالفة هذا واحد ما يخاف ربه ؟؟
فلاح : شو هب بإيده يسوي شي وصدقني اذا ما ياز عن حركاته وتهديداته انا بخبر عليه الشيخ وباشووف ساعتها شو بيسوي ؟
المر : آآآآآآآآآآآآه يا فلاح ما اعرف ليش صار كل هذااااا ؟؟؟
فلاح : وشوووووووه سبب اضرابتكم ؟؟؟
المر : كنت عندهم في الرادار اول البارحة ومن عقبها رحنا صوب صيانة الطيارات وهناك سمعت صالح يقول لحميد عن شي خاص بالمحركات نش صالح وقال لحميد رقع الطيارة وما يهمك وان صار شي انت ما يخصك تخيل كيف ؟؟ انا من سمعته يقول جذه نشيت وتهاديت وياهم وعقبها هددني يوم ما يازت له الرمسة ....
فلاح : أيوا بس انت غلطان يا المر المفروض انك تبلغ الرائد عليهم ... او المسؤول اللي كان على حميد حزتها ... هم بيعرفون كيف يتفاهمون وياهم ولا تنسى انه هالطيارات احنا اللي نسوقهن ولا قدر الله صار علينا شي في الجو من المسوؤل ... خلاص يوم السبت بنسير صوب الرائد وبنبلغ عليهم ....

المر : خلاص اوووكي ......
في هاللحظة ايدش عليهم صقر وابوه ومن عقب ما يسلمون على بعض ييلسون يسولفون .....
بوصقر : المر يا ولدي اشحال عيوزك ؟؟؟
المر : ترد السلام عليك يا عمي ......
بوصقر : عيل خبرها انه باجر عشاكم عدنا واحنا موافقين على ولدها بوعذابة ......
المر والضيج كله راح عنه وابتسم هب مصدق اللي قاله بوصقر : يعني موافقين علي يا عمي ...؟؟؟
صقر : وانته شو سمعت ؟؟؟
اينش المر من مكانه ويحب بوصقر على راسه : مشكوووور يا عمي واوعدك انه هند بحطها في عيوني وفي قلبي واني بصونها مثل ما اصون اهلي ....
بوصقر : فديت خشمك يا ولدي الله يخليني ****لله لين ما اشوف اعيالكم ...
المر : الله يعطيك طولة العمر يا عمي
فلاح : من قدك يا النسيب بوصقر صار عمك ...
المر وهو يبتسم : هيه فديته والله ....

مسكين المر سعادنه كانت ما تنوصف على عكس مايد اللي من ظهر من بيت عمته وهو ضايج وهب عارف وين يروح وتم يفتر في شوارع بوظبي .....
مايد : يعني خلاص يا ميثا ليش حرام عليج ليش انا يصير لي كل هذا لييييييييييييش .............
يرن تلفونه والا نادين متصلة فيه ....
مايد : نعم ...
نادين : مايد ...؟؟؟
مايد : منوه بيكون يعني هيه مايد شو تبين ؟؟
نادين : مايد ، طيف في المستشفى وعملت عملية وهي تعبانة كتير وبدها تشوفك ....
مايد : وانا شو اسوي لها اصلا ما يخصني فيها ....
نادين : بس لازم تجي على المستشفى وتآخذ ابنك علشااااااااان تدفنه .....
مايد : شوووووووووه الجنين ماااااااااااااات ؟؟؟؟؟؟؟
نادين : ابن 6 شهور .....
مايد ودمعته محتبسه في عينه : كييييييييييييف انا السبب في أي مستشفى طيف ؟؟؟
نادين وهي تمسح دموعها : في الكورنيش ....
مايد : الحين ياي لكم باي ........
نادين : باي ........
ويروح مايد صوب المستشفى .....
في الوقن :
كانت نورة حرمة سلطان تلم اغراضها من الغرفة بعد ما وصلها اخوها مصبح لبيت عمتها في الوقن .....
دانة : نواااااااار اذكري الله واللي تسوينه هب في صالحج .؟؟
نورة وهي مقهورة : دنون حبيبي سلطان باعني عقب عشرة خمس سنوات تحملت فيها كل شي علشاااااااانه وعلشااااااااااانكم ويعلم رب العالمين اني حبيته من كل قلبي وتحملت كل اغلاطه وآخرتها يجازيني بالزواج عليه ....كيف تبيني اتحمل اني اشووووف زوجي اللي حبيته كل هالسنين تآخذه وحدة ثانية غيري قولي لي كيف ؟؟؟
دانة : نورة اللي تقولينه صح لكن صدقيني انتي بتمين عدنا عزيزة وكرمة وانا ما ابغيش تسعين للطلاق لا تستعجلين يا نورة ....

نورة ودمعتها على خدها وهي تحط اثيابها في الشنط : دانة ما اعتقد انه الحب اللي كنيته لسلطااااااااان كل هالسنين للحين في قلبي سلطان باعني برخيص يا دانة .....
دانة وهي تلوي عليها : فديتج نوار لا تصيحين دمعتج غالية عندي وصدقيني سلطان بيرجع لش مهما كان ....
نورة وهي خانقتنها العبرة : هه ... لا يا دانة ... سلطان باعني والدليل اني من شهر يالسه في بيت اهلي ولا سأل عني ولا شي حتى اتصال ما يتصل فيني ولو بالغلط .. تعرفين يا دانة اني ما خبرت عليه لا اخواني ولا ابويه ويوم هم انكروا يلستي عندهم اطريت اخبرهم آآآآآآآآآآآآآه يا دانة ليت اللي صار ما صار ...
دانة : والله اني حاسة فيج يا نورة واللي تشوفينه زين لج سويه ...
نورة : انا ما بنساكم و****لله بين الفترة والثانية بتصل فيج وبعموه ولا تخافين يا دانة انا ما بطلب الطلاق من سلطان بس ابغيه يحس شوي ليشاف البيت من حوله فاضي ....
دانة وهي تلوي على نورة : فديتج يا الغالية ....
من عقبها تلم نورة اغراضها ودانة تساعدها ومن عقب ما تخلص تتصل باخوها مصبح اللي كان يالس في الميلس ويا بوسلطان ومن عقبها يترخصون ويظهرون من البيت ونورة سلمت على عمها وعمتها وكانت دمعتها على خدها لانها ما توقعت في يوم انها تخليهم وتروح من عقب ما تعودت عليهم ....
بوسلطان وهو يشوف نورة وهي تركب السيارة : سود ويهنا ولدش يا العوش ويا البنت واهلها .....
العوش : والله ما اعرف شقولك يا بوسلطان كان الله في عون نورة مسكينة .....
بوسلطان : سلطان سود ويهي يا العوش نورة بنت حشيم وتحب ولدش وايد بس هو ما يقدر من حد ما اعرف هالولد على منوه ظاهر ....
العوش : محد هاين عليه فراق نورة فديتها بس شو انقول البنت بعد ما بتيلس مقهورة في بيت ريلها وهو بعيد عنها ولا ينشد عنها ...

في هاللحظة في مستشفى الكورنيش :

مايد كان يالس على الكرسي اللي عدال طيف وطيف منسدحة على السرير وتطالعه والوايرات في ايدها محطين لها مغذي
طيف وبصوت واطي ودمعتها على خدها : مايد ....... الجنين ماااااااااااااااااااات .............
مايد والعبرة خانقتنه : عرفت يا طيف انتي ارتاحي ولا ترهقين نفسج ....
طيف وهي تطالع نادين وبصوت واطي : نادين تعالي بقولج شي ....
نادين وهي تتقرب منها : شو بدك حبيبتي ؟؟؟
طيف وهي تطالع نادين ومايد بعيون دامعة : نادين انا اعرف اني ما بعيش اكثر عن دقايق او ساعات معدودة انا مسامحة مايد على كل اللي سواه وارجوج نادين اوعديني انج ما تضرين مايد في شي .....
نادين وهي تصيح : طيف حبيبتي لا تحكين هيك ارتاحي ولا تبكي ......
مايد : طيف شو هالرمسة بعد اللي يالسه تقولينها طيف انا الحين مالي في هالدنيا غيرج اهلي واطردوني من البيت وميثا ,,, ما تبغي تسامحني آآآآآآآآآآآآآآآآآآه يا طيف انا غلطت في حقج وايد .....
طيف وهي تصيح : وانا مسامحتك يا مايد وصدقني لو ما قلبي يحبك كان ما سامحك ابد اللي كان يربطنا ببعض الجنين ومات ولكن انا للحين احبك وانا مسامحتنك بكل اللي صار .....
مايد وهو يمسك ايدها ويصيح : طيف صدقيني بعوضج عن كل الايام اللي طافت بس انتي قومي بالسلامة وصدقني بنرد وبنتزوج بس هالمرة بيكون زواج صدقي و بعوضج عن كل اللي صار يا طيف ....
طيف وهي تمسك إيد مايد بقو : تعرف يا مايد على كثر ما انا مستانسة من كلامك اللي قاعد تقوله لكني في نفس الوقت زعلانة على اللي صار لك مايد انا خلاص اشوف سعادتي في مكان ثاني مايد انا السبب اللي خليت اهلك يكرهونك انت عمرك ما حبيتني وميثا للحين عايشه داخلك مايد روح صلح كل اللي صار إنت مكانك وسط اهلك ارجع لهم آآآآآآآآآآآآآآآآآآه ...............

نادين : طيف ارتاحي لا تحكي كتير .........
طيف وهي تتألم : خلااااااااص يا نادين احس براحة كبيرة الحين بس اوعديني يا نادين إنج ما تأذين مايد علشاااااااااااان خاطري
نادين وهي ماسكة بإيد طيف وتصيييح : اوعدك يا طيف اوعدك ....
طيف وبصوت كله ألم : وانت يا مايد اوعدني ترجع لميثا ؟؟؟
مايد وهو يمسح دمعته : اوعدج ......
طيف وهي تبتسم : سامحوني كلكم ....... آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ......... أشهد ان لا اله الا الله واشهد انه محمد رسول الله .......
ترحل طيف ومايد من شافها استسلمت للموت تم يصيح ونادين نفس الشي اللي ما قدرت تشوف طيف وهي ميتة حست انها افقدت اشياء وايدة وبالاخص انه طيف صديقة عمرها ..... مايد نش وظهر من الغرفة علشان يخبر ادارة المستشفى عن وفاة طيف وراح علشان يخلص اجراءات الوفاة لطيف ولولده ومن عقب ما خلص كل شي طلع من المستشفى وهو مكسور الخاطر ويصيح وهب عارف وين يروح ..............
مايد وهي يسوق موتره ويفكر بطيف وولده " انا السبب في وفاتج يا طيف انتي وولدي ... آآآآآآآآآآآآآآآآه ليتني انا اللي مت يا طيف وين اروح الحين لا أهل ولا حبيبة حتى انتي خليتيني ورحتي آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه " ايتم يصيح وهو يفتر في الشوارع بموتره شوي ويرن تلفونه والا عبيد اربيعه متصل فيه .....
مايد وبصوت كله حزن : آآآآآآآلووووووووو .............
عبيد : مايد وين انته ؟؟
مايد والعبرة خانقتنه : افتر في شوارع بوظبي وين بكون يعني ؟؟؟
عبيد : صدق اللي سمعته من نادين ، صدق طيف ماتت ...؟؟؟
مايد والعبره خانقتنه : هيه يا عبيد وانا السبب انا السبب ............
عبيد : مايد تعال عندي الشقة الظاهر عليك تعبان وايد ...
مايد وهو يمسح ادموعه : خلني اموووووت يا عبيد ، طيف وماتت ، وميثا خلاااااااص اكرهتني ولا تبغي تشوفني واهلي طردوني من البيت الموت ارحم من هالعذااااااااب يا عبيد ....
عبيد : اذكر الله يا ريال وتعال عدنا .....
مايد : خلااااااااااص ****لله ...........
يسكر مايد عن عبيد ويروح صوب شقة حمد اربيعه .... اما في بيت بوشاهين ....:
ميثا كانت يالسه في غرفتها وتتشوف في صورة مايد .....
" للاسف يا مايد كنت احسب انك انسان عاقل لكن طلعت في نظر الكل ولا شي ...."
تدمع اعيونها ... تمسحا وتنش من مكانها وتروح صوب البلكونة ,,,,,,,, واطالع الشارع ...... " يا ترى شو يالس تسوي الحين يا مايد ..... آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يا مايد كيف بقدر أنساك يا رب تسااااااااااعدني " ...........؟؟؟؟؟؟؟؟؟

• يا ترى مايد شو بيصير عليه عقب موت طيف وفراق ميثا ؟؟؟
• والمر خلاص بيتزوج هند والا لا ؟؟؟؟
• يا ترى فلاح بيخطب سلامة والا خلاص عقب سالفة مايد وميثا بيقول ما يبغيها ؟؟؟
• سلطان ولد عمة لطيفة بيطلق حرمته وبيتزوج والا بيرجع حرمته ...؟؟؟
• صقر شو بيكون دوره في الايام اليايه ؟؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 20-03-2017, 10:18 PM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: البخت والمقسوم ، الكاتبه : غنوة البحار ،



الجــــزء الخامس والعشرين :

بعد أيام ميثا من كثر الحزن والضيج اللي فيها قررت إنها توقف هالكورس من الكلية لانه مالها خاطر تشوف صديقاتها ونظراتهن اللي ما ترحم عقب اللي صار لها قامت ما تروح بيت خالها بس سلامة بين الفترة والثانية تزورها اما شاهين وحمدة سافروا بريطانيا لانه الدراسة قربت وشاهين لازم يكون اهناك وسافر عقب ما اطمن على ميثا وانها صارت احسن اما فلاح بعد اسبوعين من السالفة راح هو واهله واخطبوا سلامة وقربوهم ووافقوا على فلاح عقب موافقة سلامة والمر قرر انه يملج على هند عقب زيارة اهله لبيت بوصقر وتعرفهم على هند وامها وهند وايد حبت عذابة وخوات المر وامه اما مايد يا خسارة من عقب وفاة طيف سكن في شقته وصارت حياته أسوأ من قبل أدمن على الخمر لدرجة إنه ما كان يفارقه وما قام يداوم نفس الناس ودومه سكران ما يعرف في هالدنيا غير عبيد وحمد ربعه واهله ما ينشدون عنه من عقب ما بوكايد طرده من الييت .......

في بيت بوكايد :

مريم : عموه لين متى بيتم عمي باغض مايد ليش ما تتصلون به واطيبون خاطره تراه هذا ولدكم والظفر عمره ما يظهر من اللحم .....
ام كايد والعبرة خانقتنها : والله ما اعرف شقولج يا الريم عمج كل ما اكلمه بسالفه مايد ايتم يهازب ويقولي لا تطرينه قدامي والله اني ولهت عليه ولا عارفه ارضه من سماه ثلاث اسابيع طافن على السالفة وظهرت مايد من البيت ولا حس ولا خبر يا الريم
مريم : ليش ما تحاولين ويا كايد علشااااان يقنع عمي يرجع مايد .....
ام كايد : كايد اروحه أعند من ابوه بس بحاول ....
شوي وادش سلامة يايه من الكلية : السلام عليكم ....
ام كايد + مريم : وعليكم السلااااااااااااااااام ............
ام كايد : هالغالية بشري شو امتحانج اليوم ؟؟
سلامة : الحمدلله احسن عن امتحان البارحة ..........
مريم : كم يوم باقي لكم وتخلصون امتحانات .........؟؟
سلامة : بعد 3 ايام والكورس بيخلص ...
مريم : عسى الله يوفقكم ....يا رب ....
ام كايد : سلاااااااااااامي اشحال بنت عمتج مالها حس ؟؟
سلامة : بخير البارحة مرمستنها تشقح ....
مريم : اكيد مضايجه من يلسه البيت ؟؟؟
ام كايد : اروحها محد قالها توقف عن الدراسة ....
سلامة : امايه ميثااااااااااااااني نفسيتها وايد تعبانة هب قادرة تنسى اللي صار ويوم اكلمها احس بعذابها اللي محد حاس فيه ......
ام كايد : فديتها والله كان الله في عونها ......
في هاللحظة في شقة مايد :
مايد يالس على الكنبة وقدامه غرشة الخمر وماسك الكاس بإيده .....
مايد وهو يطالع الكاس : هههههههه .... والحين ما صفينا إلا أنا وانت في هالبيت ، طيف وخلااااااص رااااااااااحت انا اللي ذبحتها هيه اناااااااااااا ..........
بعدين يرفع راسه ويطالع صوب باب الغرفة وتتراوى له طيف وهي شاله ولدها يوقف وايتم يطالع صوب باب الغرفة ويبتسم : طيف ... صدقيني انا السبب في اللي صار لج هيه اناااااا تعاااااااااالي انا آآآآآآآآسف صدقيني ما بيتكرر هالشي مرة ثانية تعااااااااالي .......
يمشي لين ما يوصل باب الغرفة بس ما يشوف حد يفتح الباب ويدخل الغرفة ايدور على طيف وتتراوى له ميثا واقفة بفستان ملجتها ودمعتها على خدها يمشي صوبها ويوقف يكلم نفسه " ميثاني حبيبي انا آسف صدقيني آآآآآسف على كل اللي صار هيه والله آسف الحين بروح عند ابوج بقوله اني ياي علشان أملج عليج انتي موافقة صح ميثا ليش ساكته ليش تطالعيني جذه انا مايد حبيبج اتكلمي لا تزيدين فوق همي هم دخيلج ميثاني والله احبج " يتقرب علشان يمسكها بس للاسف كله وهم ويتم ايدور من غرفة لغرفة ايدور على ميثا ميثا حرام عليج ارحميني ابويه انته السبب ليش تبا تحرمني منها ليش ميثا تعالي بقولج انا للحين احبج صدقيييني .............
في هاللحظة ايرن تلفونه يسكت وايتم يطالع التلفون يتقرب من التلفون والا عبيد متصل به بس ما يرد ايتم التلفون ايرن وايرن بس ما يرد عليه لا لا ما ابغي اسمع صوتك اسكت يحط ايده على اذنه اسكت انته السبب انته السبب لا يشل التلفون ويفره على الارض عقبها ييلس على الارض عدال الكنبة ويصيح انتوا السبب انتوا السبب ......

في بيت بوصقر :

ام صقر : هنوده اتصلتي في بيت عمج خبرتيهم عن الملجة ؟
هند : هيه امايه قلت لهم انه الملجة بالخميس هذا ....
ام صقر : منوه بقى ما عزمناه ؟؟؟
هند : امايه شو ما خلينا حد ما عرفناه وهي ملجة عائلية يعني بس قضيتي كل اهل العين ....
ام صقر : وانا كم بنت عندي الا وحدة ....
حمد : ما يرزى عليج امايه كل هذا ... الا هندوه ؟؟؟
ام صقر : فديتها الغالية ومنوه عندي اغلى من هنوده فديتها ؟؟؟
حمد : من قدج الخميس ملجة بنتج والخميس اللي عقبه ملجة ولدج فلااااحوه وانا اللي قدني خاطب من سنين محد مسولي سالفة ؟؟
ام صقر : حليلك تبغي تعرس زين رمس ابوك واسمع ردة ...
حمد : ما ابغي اسمع الاسطوانة وحفظناها والله عمك ما بيوزك العنود لين ما تخلص جامعتها وحمد ايكون نفسه ملييييييييت من هالاسطوانة ......
ام صقر : عيل يوم تعرف انطم .....
حمد وهو يحط ايده على ثمه : انطمينا ....
ايدش صقر : السلام عليييييييييكم ......
هند + ام صقر + حمد : وعلييييكم السلااااااااام
صقر : شو يالسين تسووووون ؟؟
حمد : تعااااااااااال امك ما خلت حد في العين ما عزمته ...؟؟
صقر وهو ييلس عدال هند : امايه هذي إلا ملجة عائلية ........
ام صقر : تبون حريم اعمومتكم وعماتكم وربايعنا في العين يقولون ظبية بنت فلاح ما عزمتنا على ملجة بنتها الوحيدة لا والله ما ابغي حد يرمس عليه ؟؟

حمد : اسميكن من حريم ....
صقر : يله ****لله ربي يسعدها ...
ام صقر : آآآآآآآآآآمين يا رب ... واشوفك معرس يا الغالي ....
صقر وهو يطالع امه : امايه انا بعدني ما ابغي اعرس الحين ....
ام صقر : ليش الغالي شو ناقصنك .. خلني اشوف اعيالك قبل لا اموت ...
صقر : امايه الله يعطيج طولة العمر والعافية و****لله بتشوفينهم اعيالي بس بعدني ما ابغي اعرس الحين ....
ينش صقر من مكانه ويستأذن ويروح غرفته ....
ام صقر : ليتني اعرف شو اللي تاعب قلب هالولد ؟؟؟
هند : يعني ما تعرفين امايه صقر للحين يحب ميثااااااا .....
حمد : زين هنوده اربيعتج خلاص ولد خالها وقالت ما تبغيه ليش ما تحاولين تقنعينها تحن على صقر فاتحيها بموضوعه .....
هند : حمد ، ميثا للحين مصدومة من اللي صار لها وما اظن ترضى ....
ام صقر : انتي هب خسرانة شي رمسيها .....
هند : ****لله امايه ....
في بيت بوشاهين :
ميثا كانت ترمس حمدة في التلفون : مبروووووووك الغالية وعسى ربي يقومج بالسلامة ....يا الغالية ....
حمدة : فديتج ميثوووووه الله يبارك فيج تصدقين اخوج من عرف اني حامل وهو مخترش ما صدق ... هو داش وهو ظاهر يحط اذنه على بطني ...
ميثا : هههههههههه فديت شاهين والله ... وينه عيل عطيني إياه ببارك له ....
حمدة : هو راقد الحين ****لله خلاف يوم بينش بقوله يتصل بكم ردي السلام على الاهل ....
ميثا : الله يسلمج يا الغالية وردي السلام على شاهين ....
حمدة : الله يسلم غاليج يا رب ....
تسكر ميثا عن حمدة وهي مستانسة وما خلت حد في بيتهم ما خبرته انه حمدة حامل والكل فرح لفرح حمدة وشاهين ...

في العين :
وفي بيت يد ميثا :
لطيفة : بطي ؟؟؟
بطي : لبيه .....
لطيفة : لباك قلبي ، الغالي ابغي اروح بدع زايد تولهت على هليه .....
بطي : ****لله حبيبتي باكر ****لله بنروح بدع زايد ....
لطيفة وهي تبتسم : انزين الغالي بزهب اغراضي بالليل ....
بطي : ليش غناتي كم يوم تبين اتمين اهناك ؟؟؟
لطيفة : اسبووووووع اذا ما عندك مانع حبيبي !!!!
بطي : شوووووووه اسبووووع تهقين بقدر اصبر عنج اسبووع انا دقيقة ما اقدر اصبر عنج كيف اسبوووع حراااااااام عليييييييج .........
لطيفة وهي تتقرب منه وتعقم له كندورته : حبيبي تولهت على امايه ورقية وابويه وجاسم ومحمد .... انا اروحي ما اصبر عنك ثانية دخيييييييييييلك ........
بطي : لطااااااااااااافي فيه حد مضايقنج اهنه ...؟؟
لطيفة : حشى والحشا عن ألف يمين يا الغالي محد مزعلني وانا خبرت عموه اني بروح عند هليه ورضت افااااااااااا عليك منوه بيزعلني يعني ............؟؟؟؟


بطي : فديتج غنااااااااتي ....... ****لله من عيوني اليمين قبل اليساااااار ........
لطيفة : فديت اعيونك حبيبي الله لا يحرمني منك يا رب ..........
بطي : آآآآآآآآآآآآآآمييييييييييييييي ن ...................
يمر اليوم عادي والايام اللي عقبها ميثا كله يالسه في غرفتها وإلا ويا خواتها وسلامة انشغلت عنها بامتحاناتها ومايد حالته صارت اسوأ من قبل دومه سكران ويتخيل ميثا في زوايا الشقة ويتخيل طيف لدرجة انه نفسيته وايد اتعبت ....
اليوم الخميس واليوم ملجة هند والمر .....
في بيت بوصقر :
هند : ميثاني دخيلج تعالي ملجتيه من متى وانا أقنع فيج لين متى بتمين حابسة نفسج في غرفتج علشااااااااااان خاطريه ...
ميثا : حبيبي ****لله بييييي بس انتي لا اتحنين وايد ....
هند وهي تبتسم : فديتج ميثااااااااني خلااااااااص بتصل بسلاااامة وبقولها تخطف عليج يوم بتي الملجة ....
ميثا : خلااااااااااص حبيبي ......
هند : يله غناتي بشووووفج خلاف ****لله .............
ميثا : ****لله .........
تسكر ميثا التلفون عن هند وتروح صوب السرير وتيلس ......
ميثا : يا ترى شو الحال عليك يا مايد طاف شهر من آخر مرة شفتك فيها يا ترى شو يالس تسوي الحين ..... .... تنش من مكانها وتفتح كبتها واظهر سفرة صقر اللي محطتنها في الكبت وتشلها واتم تطالعها " من هذاك اليوم وانت ما فارقت خيالي احس انه وراك سالفة .. وخاطري اعرفها نظراتك ، لهفتك ، صفعتك لمايد يا ترى هذا شو تفسيره ؟؟؟ ..."
يرن تلفونها تحط السفرة في الكبت وتروح تشوف من المتصل فيها وإلا سلامة متصلة بها ترد عليها على طول .......
ميثا : حيالله بسلاااااااااامي اشحالج غناتيه ؟؟؟
سلامة : بخير ربي يعافيج انا بخير دام بنت خلفان بخير ....
ميثا : انا بخير وسهاله ....
سلامة : سمعت انج بتروحين ملجة هند صدق ميثااااااااني ؟؟؟
ميثا : هيه الغالية بروح خلاص تعبت من كثر الحزن والهم اللي في قلبي ...
سلامة : سلامة قلبج من الحزن والهم وعسى ربي يفرحج دوم يا رب ....
ميثا : ****لله ....
ايتمن يسولفن ومن عقبها تروح ميثا عند ابوها علشان تخبره إنها بتروح ملجة هند اربيعتها وفرح وايد لانه ميثا اخيرا فكرت تغير جو وتطلع من غرفتها ومن عزلتها وتفرح مع اربيعاتها ......
في شقة مايد :
مايد كان يالس على طرف السرير وماسك تلفونه في ايده ويطالعه : اتصل بعبدالله والا لا ؟؟ انزين لو اتصلت شو اقول له اكيد بيضحك عليه عبدالله يا ما نصحني وانا اللي كنت ارفض نصيحته يا ربي .....
ايحط التلفون على السرير وينش من مكانه : لا لا ما بتصل به هيه اكيد بيضحك عليه انا اللي خسرت ... ميثا .. خسرت حبي ما اتخيل حياتي بدونها كيف بتكون آآآآآآآآآآآآآآآه يا ميثا ليتج ما اخترتي الفراق حاس اني مخنوق آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآه ...............

يفتح الثلاجة ويظهر غرشة الماي ويشرب وعقب يحطها مرة ثانية في الثلاجة يمشي في الصالة وبين ما هو يمشي وسارح بخياله ويفكر بميثا ننرآوى له عمته فاطمة " ام شاهين " وهي واقفة عند باب المطبخ ......
يستغرب وايتم يطالعها : " عموه فاطمة ؟؟؟؟ شو اللي يابج ؟؟؟ "
يتخيل انها تكلمه : مايد ليش سويت اللي سويته هب حرام عليك ... هذي الامانة اللي أمنتك اياها ....؟؟؟
مايد : عموه انا ندمان قد شعر راسي ميثا للحين احبها وابغيها بس هي اللي باعتني ....
يتخيلها تقول : لا ميثاااااااا كما باعتك بس انت اللي بعتها بغرشة خمر انت افا يا مايد وين كلامك كنت دايما تقول لي انه ميثا هي الروح والقلب وانت بتصونها طول العمر وين كل هالكلام تبخر في الهوى انا مول ما بسامحك .....
مايد وهو يتقرب والعبرة خانقتنه : عموه قولي لي شو اسوي ؟؟ انا محتار وميثا للحين في خاطريه .....
تبتسم له وتختفي يركض صوبها وهو يزاعج : عمووووه ... عموووووه .... وينج تعاااااااااالي وين رحتي ابغي الحل دخييييييلج تعبت ميثاااااا رافضتني انا للحين احبها ومستعد اسوووووم روحي علشاااانها وارخص لها عمري كله بس انتي ريحيني حرااااااااام عليييييييج دخيلج بسوووووي المستحيل علشااانها ..........
ايتم يراكض في الشقة ويكلم نفسه واللي يشوفه يقول عنه مجنون مسكين مايد ومن كثر التعب يروح يشرب علشااان ينسى ومن عقبها ييلس على الارض في نص الصالة وايتم يصييييح : آآآآآآآآآآآآآآآآآه ليش يا عمتيه حراااااااااااام علييييييييييييج اللي تسوينه حراااااااااام ريحيني تعبت وحالي ما عاد فيه حييييييييييييل آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآه ............................

الوقت بعد صلاة العشا .. المكان بيت بو صقر الكل مرتبش وبيتهم من الساعة 6 انترس كله اهل العين وليوا وميثا وسلامة على الساعة 7 ونص كانن عند هند في غرفتها وكانن مستانسات على الاخر والعنود بنت عم هند كانت فرحانة وتمت ترقص وعذبة بنت عم هند بعد يلست تصورهن في الفيديو كانن وايد رهيبات من الخاطر ....
ميثا : عسى ربي يسعدج دوووووم يا هند ....
هند : آمين يا رب ويسعدكم كلكم ويرزقكم بعيال الحلال قولن آمين ....
العنود وهي ترفع ايدها بالدعاء : آآآآآآآآآمييييييييييييييين .......
عذبه : هههههههه مستعيلة عنوده تبغي تعرس يله قومي ارقصي انتي وسلامة ؟؟
سلامة : لا لا انا ما اعرف ارقص حراااااااااااام عليييييييج لا توهقيني ....
عذبة : علينا بنت ابراهيم قومي ترى فلاح هب اهنه لا تخافين ما بيشوفج ؟؟؟
سلامة وهي مستحية : عذوووووووووووب بس عاااااااااااد استحي .....
ميثا : واشله تستحين خلااااااااااااص الاسبوع الياي بتغدين حرمة فلاح بن خالد شو تبين بعد يله قومي ارقصي انتي والعنود .....
هند : هيه والله مثل ما انا اليوم الصبح استويت حرم المر بن سالم ........
العنود : آآآآآآآآآآآآآآه متى بستوي انا بعد حرم حمد بن خالد ...........؟؟؟؟؟؟؟
هند : يوم بتخلصيييييين جامعة !!!!!
العنود : الله يسااااااااااااامح ابويه بس يعني لازم اخلص جامعة .... افففففففففففففففف
ميثا : هههههههههههه عسى ربي يسعدج يا العنود على شوه مستعيلة .....؟؟؟
العنود : آمين ويسعدج يا رب يا بنت خلفااااان .....
ميثا : آآآآآآآآآآآآآآمين ويسعد الجميع يا رب .........
عذبة : ميثاااااااااااني سمعت انج تشلين وتكتبين قصايد سمعينا شله حلووووووة اهداااااااااء للعروس .....
ميثا : من اعيوني الثنتين كم هند عدنا .........

هند : فديت عيووووووونج يا الميث .........
ميثا وهي تشل :
" ودي أسافر في عيونك ولو يوم .......... ةاتخيل الدنيا بمنظر عيونك
واصافح اللقيا قبل ساعة النوم ............. وأنام مع رمش يداعب جفونك
وأعاند اقدار تحطم لي اعزوم ............. أحيا بامل لوردني الياس دونك
أسابق أحلام بها الحظ مرسوم ............. وأعيش فرحة حب في رحب كونك
وأقول يا عمر الهنا للهوى دوم ............ بين العيون اللي هدبها شجونك
انت القمر والناس من حولك انجوم ....... كل الكواكب يا قمر يحسدونك ......"
قصيدة " حمدان خميس السماحي " ....


عذبة : سلم من قال .....
ميثا : ومن قال سالم ....
اما في الخيمة الحريم كانن مرتبشات والفرقة كانت ادق والكل مرتبشين والجو رهيب والريايل برع كانوا فرحانين وايد والمر كان متوسط عمه بوصقر وصقر وكان فرحان من خاطره واخيرا هند صارت له ....
صقر : مبروووووووووك يا بوعذابة ؟؟؟
المر : الله يبارك فيك وعقبالك يا رب .....
صقر : يا رب .......
عقاب وشهاب كانوا واقفين شوي بعيد ويطالعون المر وفرحته .......
شهاب : يوم انه مخسر كل هالمخاسير جان عرس عنبوه هذي هب ملجة ؟؟؟
عقاب : وانته شو عليك الريال يحب يخسر عمره !! وهب خساااارة في هند ترى ....
شهاب : صح بس هذا تبذير هذا امبونه عرس هب ملجة يله الله يسعدهم يا رب ....
عقاب : يا رب .......
فلاح : اشعندكم واقفين اهنه .....؟؟؟
عقاب : ماشي والله نسوووولف .....
فلاح : زين زين بروح اشووووف ابويه .....
يروح فلاح صوب المر وابوه وايتم يسولف عندهم على الساعة 10 في صالة الحريم استوت اليوله لانه هند احدرت الخيمة على الساعة 9،44 كانت وايد رهيبة لابسة فستاااااان ذهبي وايد رهيب

عليهااا وكانت غاية في الجمال ماشالله عليها رهيبة الحرمات من شافنها يلسن يكبرن ويذكرن الله ماشالله عليها هند وكانت تمشي احذالها العنود وسلامة ويلسن الحريم يتخبرن عن سلامة وعرفن إنها خطيبة فلاح ... سلامة كانت وايد رهيبة لابسة فستان وردي ناعم وايد عليها وكانت رافعة شعرها وايد كانت وايد رهيبة من الخاطر ..... اما ميثا كانت لابسة فستان بني وبرتقالي وطالع رهيب عليها .......
هند وهي توقف عند الكوشة : العنود انا حلوووووة ؟؟؟
العنود : هيه فديتج بس بلاج ترجفين هذي الا ملجة ....
هند : هيه اعرف بس ما ادري شو فيه ؟؟؟
العنود : فديتج والله .......
من عقبها ايين اربيعاتها وبنات عماتها واعمومتها وخالتها وبناتهن ويسلمن عليها وعذبة بنت عمها حمدان وايد كانت مرتبشة لدرجة انها ارقصت على الكوشة هي وحصة اخت المر اللي بسرعة اندمجن ويا بعض .........
بعد دقايق ....
العنود : الحين بيحدر المعرس ..........

هند : لا لا تخلوووونه يحدر عنوده عقب هب الحين ؟؟؟
ميثا : شو فيج خايفة عادي يله انا بنزل تحت ....
هند : لا ميثااااااني خلج عندي .....
ميثا : لا لا بروووح يله الحين بييي المر .......
تنزل ميثا والعنود وعند نزلتهن يحدر المر الخيمة وكانوا عداله فلاح وصقر وشهاب وعقاب وحمد وطلال ومن زود الربشة حمد وعقاب كانوا ايوولون ماشالله عليهم يولتهم وايد رهيبة والعنود من شافت حمد وقف قلبها وتمت تطالعه ....
المر اتقرب من هند وحبها على راسها وعقبها اخوانها سلموا عليها ووقفوا يتصورون وياهم هند رغم انها كانت مرتبكة في البداية بس من شافت المر وابتسامته العريضة انجلى خوفها وبالذات انه ابتسامه المر وايد رهيبة ....
فلاح : مبرووووووووك يا المر مبروووك يا هنوده ....
المر : الله يبارك فيك يا النسيب ....
فلاح : يله عيل احنا رايحين .....
وعند ظهره اخوان هند تموا شهاب وحمد وعقاب ايوووولون كانوا وايد مرتبشين صقر من نزل من على الكوشة على طول ظهر وفلاح تم واقف ايبس بطربوشته جدى اخوانه وعذبة من زود ربشتها تمت اتصورهم .....
فلاح وهو يتقرب من كاميرا عذبة وايبس كان وايد رهيب وسلامة من شافته ايبس وقف قلبها وتمت تطالعه ..." يالله فديته " ...........
سلامة : ميثوووه والله احبه .........
ميثا وهي تبتسم : فديتج سلااااااااااامي عسى ربي يسعدج يا رب ..........
سلامة : آآآآآآآآمين يا رب .......
عقبها ظهر فلاح وطلال من الخيمة إلا حمد وشهاب وعقاب ما طاعوا يظهرون وتموا ايووولون ....
حمد وهو يتقرب من عذبة : عذوووب وينها العنود بنت عمج .؟؟؟
عذبة وبخبث : ولهت عليها ؟؟؟
حمد : عنالااااااااااتج وينها أشري عليها انزين .....
عذبة وهي تأشر بعيونها صوب العنود وتم حمد يتشوف ف العنود ...: يعلني افداها بنت معضد ... عذووووب غناتي قولي للعنود تحدر الفلة الحين عندي كلااااام وايد ابغي اقولها إياااااه .........
عذبة : كم تعطيني ؟؟؟
حمد : وليش اعطيج عذووووب اذا ساعدتيني الحين خلاف اقول لشهاب أنج تموتين في التراب اللي يمشي عليه وإنج تحبينه ....
عذية وهي تطالع شهاب اللي كان يرمس في تلفونه : يعلني افداااااااه لا يا حمد لا تقوله بييييييه يوم وبيحس اني اموت فيه ....
حمد : انتي الخسرانة اللي من نوعية شهاب يحبون يلحسوون من كل صحن فاكسبيه .. قبل لا يطير من ايدج ......
عذبة : حمد دخيلك لا تعور قلبي ادري انه شهاب يعرف مليووون وحدة بس شو اسوي .....
حمد : ما نهونين عليه تتعذبين يا بنت حمدان .....
عذبة : آآآآآآآآآآآه خل اللي في القلب في القلب بروح ارمس العنود .....
حمد : براحتج يا بنت حمدان .....
تروح عذبة صوب العنود .......
وشهاب وعقاب ظهروا من الخيمة وحمد راح صوب الفلة اما المر وهند يلسوا يتصورون مع بعض وهم يتصورون إتي مريم اخت المر وعدالها عذابة وعذابة من شافت ابوها واقف جدى هند ويتصور اربعت صوبه ........


هند : فديت عذووووووبي انا تعااااااااالي حبيبي ببوسج ..........
عذابة : ما ألييييييييييييييييييد ................
هند : ليش حبيبي تعالي بتصور ويااااااااااج ....
اتم عذابة تطالع هند وتطالع ابوها .......
المر : عذابة حبيبي تصوري ويا خالوه هند .......
هند : تعالي حبيبي ......
تيلس عذابة عدال هند ويتصورون عقبها تحضن عذابة هند وتبوسها على خدها ......
هند : فديتج والله .....
مريم : عذااااابة تعالي خلينا انروح يله ........
عذابة : ما ألييييييييييييييد .... ابغي بابا .......
المر : مريومة حبيبي خليها بتتصور .....
مريم : بتلعوزكم .......
هند : لا لا ما بتلعوزناااااااااااا ............
برع الخيمة شهاب كان واقف ويرمس في تلفونه ........
شهاب : زين انتي وين ما شفتج ؟؟؟
: المهم اني شفتك وخلااااااااااص ......
شهاب : لا والله اظهري انزين بشووفج وخلاف ارجعي الخيمة .....
: الحين بظهر بروح البيت ......
شهاب : زين وين موقفة موترج ؟؟؟
: ورى الخيمة ........
شهاب : ارقبج عند الموتر باي ......
: باي .......
صقر كان واقف ويا طحنون اخو المر .......
طحنون : هب جنه طول المر داخل ....
صقر : حليله اكيد يتصور جدى العروووووووس ........
طحنون : خلاااااااص هب لازم قوله يظهر بسه تصوووير ........
صقر : خله شو فيك على الريال .....
طحنون : ما فيه بس من عوايدنا انه المعرس ما يطول جدى حرمته في الملجة .....
وقبل لا يكمل كلامه يشووووفون المر وفلاح يمشون صوبهم ويسولفون
صقر : زين يا ابويه إنك ظهرت .....؟؟؟
المر : اشله انزين ....
صقر : طحنون حشرني خله يظهر وروح هاته من داخل .....
طحنون : هيييييه شو بيقولون ولدنا هب شايف خير ......
المر : ههههههههههه لا بس كنت اتصور عادي يعني ما فيها شي ...........
فلاح : زين والله .....
ورى الخيمة شهاب كان واقف عند موتر منى اربيعته .....
شهاب : ما صدقت اشوووفج واخيرا يا منى ......؟؟؟
منى : والحين شفتني وبعدين ؟؟؟
شهاب : تعرفين رغم إنه ظلام بس عيونج حلووووووووة .........منى وهي تحط ايدها على خده : تصدق انك لوتي .........
شهاب : أفااااااا لييييييييش ؟؟؟؟
منى : بس جذه عيل كيف شفتها وظلااااااااام ....
شهاب : قلبي اللي شافها هب عيني .....
منى : أهاااااااااا يله شهاب انا بروح الحييييييين ........
شهاب : توه الناااااااس ما شبعت من شوفتج ؟؟
منى : تعرف انته الدرب الشهامة هب اهنه بعيدة .....
شهاب : اوصلج ؟؟؟ الوقت متأخر واخاف علييييييج ؟؟؟
منى : ما يحتاااااي ... بعدني بخطف على خالتيه في البطين بتروح ويايه الشهامة أول ما أوصل بكلمك ...
شهاب : براحتج ... خير ****لله يا قلبي ارقب اتصالج ....
تركب منى موترها الــ Bmw وتروح ... ايتم شهاب يطالع الموتر لين ما تظهر من الحارة وعقب يروح صوب اليوله كانوا حمد وعقاب وصقر والمر وفلاح وطحنون واقفين يسولفون وانضم إلهم وتم يسولف وياهم على الساعة 12 ونص الكل روح بيته وهند راحت غرفتها علشااااان تغير اثيابها كانت وايد فرحانة واخيرا حلمها تحقق ......
هند : العنود انا وايد فرحانة ......
العنود : الله يسعدج دووووم يا رب ..........
شوي ادش عليهم عذبة : كلوووووووووش مبرووووك يا أحلى عروووووس في عايلتنا كلها ......
هند : الله يبارك فيج يا عذبة وعقبالج يا رب .....
عذبة : اييييييييييييه خلي اللي في القلب في القلب يا بنت خالد .....
هند : ياما قلت لج بقول لشهاااااب بس انتي الله يهداااااج اللي دووووم ترفضين .....
عذبة : لا يا هند انا ما ابغي أعق عمري عق عليه .......
العنود : والله انج غبية باجر بتي وحدة من هالغراشيب وبتخطفه وانتي تعرفين شهاب ما يصدق يشوووف وحدة الا ورمسها .... بتخطفه عنج عقب تمي صيحي .........
هند : لا تعذبينها يا العنود ..........
العنود : ابغيها تتحرك شووووفي انا وهنوده حركنا عمارنا ونلنا اللي في قلوبنا هنوده خذت المر وحمد يموت فيني وبكون حلاله عقب كمن سنة وانتي ولا سويتي شي تحبين شهاب وتتعذبين لي دريتي انه يرمس بنات .... لين متى بتمين تعذبين قلبج يا بنت حمدان ...........
عذبة : شو تبغني اسووووي ....؟؟؟
العنود : قووووولي له انج تحبينه ......
عذبة : لا لا استحي تعرفن اني هب جريئة ........
هند : انا بقوله خلاااااااااااااص
عذبة : اخااااااف يفهمني غلط ..........
هند : هب على كيفه يحمد ربه انج تحبينه ........
شوي ويسمعن دق على الباب .......
هند : منوه ؟؟؟
صقر : انا صقر ؟؟؟
تنش وتفتح الباب : اقرب محد غريب العنود وعذبة بس ؟؟؟
صقر : لا لا ما بدش بس ابويه يقولج إلبسي عباتج وشيلتج وتعالي سلمي على المر قبل لا يروح ......
هند : صقر ....... استحي ما بروح ....
صقر : شو تستحين بعد ... هذا ريلج يله الريال في الميلس ويرقبج .......
هند : يعني لازم ....
صقر : خلاص بروح اقول له انج ما تبغين تشوفينه ......
هند : لا لا خلاااااص بيييي .......

• يا ترى منوه هذي منى وشو دورها في حياة شهاب ؟؟؟ وعذبة بتقدر توصل مشاعرها لشهاب وإلا بتم تحبه من بعيد لبعيد ؟؟؟
• هند والمر خلاص املجوا كيف بتكون حياتهم في فترة الملجة ؟؟
• خلاص ملجة سلامة وفلاح قربت .. يا ترى هالملجة بتعدي على خير وإلا لا ؟؟؟
• ميثا شو مصيرها هي ومايد ؟؟؟
• يا ترى صقر بيسكت على عذاب قلبه وحبه لميثا وإلا شو بيسوي بالضبط ؟؟؟
• وسلطان بيتزوج العراقية خلااااااااااص ؟؟؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 30
قديم(ـة) 22-03-2017, 05:13 AM
صورة اسطوره ! الرمزية
اسطوره ! اسطوره ! غير متصل
©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©
 
الافتراضي رد: البخت والمقسوم ، الكاتبه : غنوة البحار ،



الجــــــــــــــزء السادس والعشرين

في الوقن وعقب صلاة الفير على الساعة 6 الصبح .....
العوش : لا إله إلا الله محمد رسول الله .... دانة الغالية أبوج وينه ؟؟؟
دانة : ظهر جدى العزبة ....
العوش : يالله توه مخلص صلاة الفير جان صبر لين خلااااااااف ......
دانة : تعرفين ابويه ما يحب ييلس في البيت لين الضحى لازم يشووف الدبش و الهوش ويظمن عليهم ........
العوش : عيل خواتج وين ؟؟ وعيتيهن لصلاة الفير ....؟؟؟
دانة : هيه امايه ... وعيتهن ....
العوش : زين ... فديت نواري والله كانت من تصلي الفير اشوفها تياوش في المطبخ ......
دانة وهي تيود امها على كتفها : كان الله في عونها والله امبوني متولهه عليها .....
العوش : حسبي الله على سلطوووون من راحت لبيت اهلها ما نشد عنها والحين يبغي يظوي وحدة عراقية ما ادري من وين يايبنها .....
دانة : والله ما ادري شقولش يا امايه الله يهديه .....
اما في بوظبي وفي شقة مايد :
مايد كان منسدح على السرير ويفكر بميثا : يا ترى شو يالسه تسوين الحين يا ميثا راقدة وإلا واعية ....يا ترى تفكرين فيه وإلا خلاص نسيتيني يااااااااه صار لي ثلاث اشهووور ما شفتج ولا حتى سألتي عني هنت على الكل ومحد ينشد عني آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يا الزمن ولا جنك يا مايد استويت على ويه الارض ......
ايغمض اعيونه وهي تدمع ..........
يمر الوقت وعلى الساعة 11 الصبح وفي بيت بوصقر :
شهاب : امايه وين الريوق .......
ام صقر : روح المطبخ وبتحصل الريوق حد يتريق الحين الضحى ....؟؟؟
شهاب : شسوي بعد ... توني ناش من الرقاد وينها هنوده ؟؟؟
ام صقر : اخوانك كلهم ارقووود ...........
شهاب : وصقر وينه ما احيده يرقد للحين ؟؟؟
ام صقر : ظهر ويا ابوك راحوا الشركة .....
شهاب : حتى يوم الجمعة الشركة ... شو هذيل ما يملووووون من الشغل ....؟؟؟
ام صقر : شو عرفني يقولون شغل مهم لازم يخلصونه اليوم ....
شوي وتحدر هند من فوق .....
شهاب : حيالله العروس اشحالج ؟؟؟
هند : طاب حالك .....
تتقرب من امها وتحبها على راسها .....
هند : امااااااااااايه المر بيتغدى عدنا اليوم !!!!
شهاب وهو مستغرب : ومنوه خبرج إنه بيتغدى اهنه ؟؟
ام صقر : ويديه بلاك هبيت في البنت اكيييد هو مخبرنها ؟؟؟
شهاب وهو ضايج : وكيف بيخبرها يعني ؟؟ هنوده لا يكون ترمسينه في التلفووووون ؟؟؟
ام صقر : وشو فيها لو رمسها في التلفووون حرمته .....
شهاب وهو معصب : لا والله شو فيها بعد ها امايه بلاااااااااج اتخبلتي وليش يرمسها يعني ومتى عطته رقمها مسرعهم البارح بس مالج ... مسرعة ما لحق وخذى الرقم ...........
هند : شو فيك البارحة عقب الملجة حدرت اسلم عليه في الميلس وخذى رقمي قدام فلاح وصقر وابويه والمر ريلي يا شهاب هب غريب عني ......
شهاب : لا والله حلووووة هذي المر للحين غريب عنج خلااااف يوم بيسووووي عرس كيفه يرمسج .....
ام صقر : شهاب شو فيك علبنت هذا ريلها وعادي ودام ابوك واخوانك راضييين عادي والمر الحين صار واحد منا وفينا وهب غريب على هند خلاص عيل باجر انته بتملج ما بترمس حرمتك في التلفون ؟؟
شهاب : هه ومنوه قال لج اني بعرس .... اصلا انا ما ابغي اعرس الا عقب ما ادق الثلاثين سنة .....
شوي ويدخل بوصقر وصقر : السلااااااااااااااام علييييييييييكم .............
الكل : وعليييييييييييييكم السلااااااااااااااااااام ............
بوصقر : شو فيكم محتشرين من الصبح شهاب ابويه شو فيك ؟؟؟؟
ام صقر : تعال اسمع ولدك شو يقول اونه ليش هنوده ترمس المر في التلفون ....
بوصقر : شهاب شو فيك المر صار ريل ختك عادي يعني لو رمسها في التلفوووووون .!!!
شهاب : ومن متى عدنا بنات يرمسن في التلفون ويا الريايل عااااااااااااااادي ..........
صقر : شهاب شو فيك هند ما اغلطت والريال اللي ترمسه ريلها وهو قبل لا يآآآآآآخذ رقمها شاورنا وابويه عطاااااه الإذن انت شو اللي حارنك يا شهاب الشرهة على اللي يرمس بنات الناس بدون أي ارتباط امبينهم ترى كل من يرى الناس بعين طبعه يا شهااااااااااب ..........
اينش شهاب من مكانه وهو معصب : تقصد منوه بكلامك يا صقر ؟؟؟
صقر : ما قصدت حد ............
ايتم شهاب يطالع صقر وهو معصب وعقبها يظهر من الصالة .......
هند : ابويه .......
بوصقر : حبيبي هنوده لا تزعليييييين شهااااااب اخوووج وما يقصد شي ........
ام صقر : خالد ترى المر بيتغدى عدنا ........
بوصقر : حياااااه الله يله بروح اسبح ما باقي شي عن صلاة اليمعة يله ظبية نشي ......
ام صقر : ****لله يا بوصقر ........
يروحون صوب غرفتهم ... وهند اتم ويا صقر في الصالة .....
صقر : هنوده لا تزعلين من شهااااااب انتي تعرفين كيف تفكير اخووووووج ؟؟؟؟؟
هند : انا هب زعلانة بس ليش شهاب يسوووي جذه لييييش هو هب راضي على المر .....؟؟؟
صقر : هب جذه السالفة المشكلة انه شهاااااب يشوووف الناس بعيييين طبعه ويتحرى كل الناس شراته .......
هند : .............................. ....
صقر : هنوده حبيبي لا اضااااااايقييييين نفسج !!!!!
هند : ****لله ..........
صقر : هنووووده ...........
هند : لبيييييييييه ؟؟؟؟؟
صقر : لبتج روووحي ... هنوده اشحاااااااااااال ميثاااااا ؟؟؟؟
هند وهي مستغربة : للحين تحبها يا صقر ؟؟؟
صقر : ولا اظن في ويوم حبها بينتهي من روحي هند ... ميثا رغم انها ما تدري اني احبها وعن شوقي لها بس احس انها قريبة وايد من روحي احس اني اشوفها في كل مكان حتى وانا آآآكل واشرب حتى في دوامي اشوفها معايه ، هند ..........
وقبل لا يكمل كلامه تقاطعه هند : صقر نا برمس ميثا عنك وبقولها انك تحبها انا ما اقدر اشوفك كل يوم تتعذب والله يا صقر البارحة حسيت ميثا إنها خلاص نست مايد ولا حتى طرت اسمه على لساااانها .... انا بقولها ويصير خير ....
صقر وهو يبتسم : والله يا هنوده والله خاطري اضووووي ميثا احس اني بدونها حياتي ما تسوى شي هالبنت من شفتها اسرتني وغيرت حياتي وكياني كله انقلب فوق تحت كلمة احبها يا هند شويه .......
هند : فديت روحك يا صقر انا الحين بروح ارمسها ........
صقر : فديتج هنوده انا بروح اسبح وبغير اثيابي وعقب الصلاة يصير خير ....
هند : خلاااااااااااااص اوووكي غنااااااااااااتي .......
يروح صقر غرفته وهو طاير من الفرحة هب مصدق انه هند بترمس ميثا عنه " يا ترى ميثا شو بتقول بتوافق عليه والا لا يا رب توااااااااااااااااافق " ................

في بيت بوشاهين :
ام خالد : الريم ، الريم ... وين انتي حسبي الله عليج من بنت ، الريم ؟؟؟؟؟؟
الريم وهي تحدر بالمدخن من فوق : لبيه اماااااااااااااايه ......
ام خالد : وينج صار لي ساعتين انده عليج وما تردين وين كنتي ؟؟؟
الريم : كنت أدخن الغرف تامريني بحايه امايه ؟؟؟
ام خالد : تعالي .... ميثووووه وينها ؟؟ ليش ما تساعدج ؟؟؟
الريم : توه انا وميثا والبشاكير منظفين غرفة الضيوووف والميلس والحين ميثا راحت تسبح وانا يلست ادخن الغرف ....
ام خالد : آآآآآآه طيب الريم اليوم العصر حريم بيون عدنا عاد أباج تكشخين ....
الريم : ليش انا بجابل الحريم شووه ؟؟؟
ام خالد : وليش ما تقابلينهم شو فيج محنايه ؟؟؟
الريم : يصير خير للعصر بروح اوووودي المدخن الميلس تامرين بحايه ......
ام خالد : ما منج فايده رووووحي ......
تروح الريم عن امها وقلبها يدق بسرعة حاسة انه امها وراها سالفة وشو سالفة الحريم اللي بيحدرن عندهم العصر .....
في غرفة ميثا :
تظهر ميثا من الحمام وهي لابسه روب الحمام ولافة شعرها بالفوطة تروح صوب التسريحة وتتشوف بتلفونها وتحصل سلامة متصلة فيها اربع مرات وهند 7 مرات تستغرب
ميثا : غريبة بلاهن امممممممممم بتصل بهنوده قبل وخلاف برمس سلااااااااااامي .....
وقبل لا تتصل ايرن تلفوونها وإلا لطيفة متصلة بها ......
ميثا : آآآآآآآآآآآلوووووووووو ..............
لطيفة : آآآآآآآآآلو مرحبا ميثااااااااااااااااني اشحالج ؟؟؟
ميثا : مرحبا ملاااااايييييين ولا يسدن في ذمتيه يا بنت عمير طاب حالج الغالية وينج مالج حس ولا خبر وإلا من لقى احبابه نسى اصحابه ؟؟
لطيفة : لا والله يا الغالية غلاكم في القلب ما راح افا علييييييج يا بنت خلفااااان تعرفين انتي ... الحمال تاعبني شوووووي .....
ميثا : الله يعينج يا الغلا انتي وحمدوة توكن عرايس وحملتن بسرعة شو عايلنكن ......
لطيفة : شو نسوي بعد .....
ميثا : فديتج الغالية اشحال يدوتي ويدي وعمي بطي ربهم بخير ....؟؟؟
لطيفة : بخير وسهالة وما يشكوووون بااااااس ... اشحال ابوج وام خالد ربهم بخير ؟؟؟
ميثا : بخير وعافية ....
لطيفة : فديتج ميثاااااااااااني والله ولهانة علييييج الغالية كم رقم حمدوووة تولهت عليها الله يهدااااااااااه عمج مسح كل الارقااااااااام اللي في تلفوني بالغلط عني من التلفوووون حتى رقمج وخذته من تلفونه توني والله .........
ميثا : يا حليج وانا اقووووول لطووف ما تتصل إلا لمصلحة ....
لطيفة : عنالاااااااااااتج يا السبالة يعني انا الحين اللي اتصل لمصلحة سود الله ويهج ؟؟؟
ميثا : فديتج يا ام حامد اسووولف شو فيج ....
لطيفة : هههههههههههه ادري والله انج تسولفين .......
ميثا : زين الغالية هذا هو رقم حمدة ############### ..........
لطيفة : تسلمين يا الغلا يله عيل بتصل بها ... ردي السلام على هلج ....
ميثا : الله يسلمج يبلغ ......
تسكر ميثا التلفون عن لطيفة وإلا يوصلها مسج تفتح الرسالة وتقرى " تسأل الروح فجأة عنك وينك وأجاوبها بدمع من عيوني لان الحب اللي بيني وبينك تناسى من وجد عاشق يصونك ... "
تستغرب ميثا من المسج : رقم منوه هذا غريبة من اللي يطرش لي مسج وفيه هالكلام اكيد مغلطين بتصل لهنوده احسن وقدها بتتصل إلا يوصلها مسج من نفس الرقم " يا زين ما نستاهل الصد منك ولا هذا جزانا قصرت يا بو يادل أسود وأظلمت نفسك في ادعوانا .." ........
ميثا وهي مستغربة : شكله راعي هالرقم يعرفني مستحيل يغلط مرتين اممممممم شسوي وإلا هند متصلة ....
ميثا : زين إنج اتصلتي ......
هند : السلام علييييييييييكم ......
ميثا : زين إنج اتصلتي ......
هند : السلام علييييييييييكم ......
ميثا : وعلييييييكم السلام والرحمة ........
هند : شو فيج ميثاااااااااني .......؟؟؟
تخبر هند عن المسجات ........
هند : غريبة من بيكون يعني ؟؟؟
ميثا : ما اعرف ... أوبس هذوه طرش مسج ثاني مرة لحظة بقراه لج اسمعي ...
" رحلتي تركتيني شماته وحجوه بلسان البشر ميثا ترى كثر الجفا ما يفيد صدقيني احبج وااااااايد واعترف اني غلطت في حقج سامحيني .... مايد ...."
تستغرب ميثا من المسج : هنووووده مستحيييييل هذا ماااااااااااااايد .......؟؟؟
هند : شووووووه مااااااااااااااايد وين يا ب رقمج ؟؟؟
ميثا وهي تتنفس بسرعة : ما اعرف ما اعرف اكيييييد كان يعرفه من زمان .....!!!!!
هند : اكيييييييييد ........
ميثا : بس شو يبغي مني هنوده شسوي اخبر ابويه وإلا كيف ؟؟؟
هند وهي ضايجه " يعني يوم قلت اني بخبرها عن صقر ظهر مايد في الصورة " ....
ميثا : آلووووووو بعدج علخط ....؟؟؟
هند : هاااااااا .......... هيه ويااااااااااج ؟؟؟
ميثا : قولي شو اسوووووى ؟؟؟؟؟
هند : ميثاااااااااني انتي للحين تفكرين بمايد .؟؟؟
ميثا : هنووده انتي تعرفين اني خلااااااص نسيت مايد بس ليش عقب ثلاث اشهور ظهر مرة ثانية ......
هند : ما اعرف ........
ميثا : هنوده هذوه طرش مسج مرة ثانية اسمعي شو كاتب " احبك لو بغيت انساك ما اقدر ... احبك من زمان يوم الطفولة ..." ...... ميثا ارحميني مستعد اركع تحت اريولج بس سامحينمي يا نظر عيني " ........
هند : ميثوووووه شو فيج سكتي ....؟؟؟
ميثا : مستغربة من كلامه احس ...........
هند : بشووووه تحسييييييييين ......
ميثا : ما اعرف ... ما علينا شفتج متصلة اكثر عن مرة رب ما شر ........؟؟؟
هند : ما من شر ولهت علييييييييج ......
ميثا : توله عليييييييييج العافية علووووم المعرس ...؟؟؟
هند : علووم الخير اليوم بيتغدى عدنا ....
ميثا : حليله زين والله ....
ايتمن يسولفن وهند كانت حاسة بالضيج لانه ميثا بينت لها إنها للحين تحب مايد بس ميثا تتهرب من الواقع كانت وايد تفكر بمصير صقر اخوها مسكين طول عمره بيتم متعذب ويحب انسانه تحب غيره ... مسكين يا صقر ....

حزة العصر في بيت بوصقر :
هند والمر وفلاح وشهاب وصقر يالسين في الميلس ويسولفون .......
شهاب : وعلوووومك بعد يا المر ؟؟؟
المر : والله العلووم من صوبك يا بوحمد ....
هند وهي تطالع المر وهو يسولف ويا اخوانها " يالله محلاااااات ضحكته " .........
المر : فلاح اعتقد من الظهر وانتوا صاكين علينا يعني ما بقدر ايلس ويا حرمتي اروحنا ....!!
فلاح : هههههههههههه وليش يعني هب لازم ؟؟؟
المر : باجر بتملج وبييلسووون اخوانها عندكم وبتضيييييج ؟؟؟
صقر : أفاااااااااااااا يا بو عذابة ضايج منا فلاح قوووم خلنا نظهر اربيعك مضيييع الحيه ما فينا بعد ايروغنا اكثر من هالروغه
المر : هههههههههههههههههههههههههههه
شهاب : لا لا شو نظهر توه ما دخل عليها خلاف لي سوى عرسس بييلسوون ارواحهم ....
المر : خلك محضر خير يا شهاااااااب شو فيك ؟؟؟؟
فلاح : هنوووووووده تبين تيلسين ويا ريلج اروحكم ؟؟؟
هند وهي مستحية : فلاااااااااااح ؟؟؟؟؟
المر : فديت اللي تستحي والله .....
شهاب : اييييييه انته وين تبا شو تتفداها قدامنا ؟؟؟
المر : حرمتي وانا حر عادي يعني لو تفديتها شو ممنوع ؟؟؟
شهاب : يوم بدش بيتك اتفداها على كيفك اما الحين لا هي بعدها في بيت ابوها ما ظوت بيتك .....
صقر : شهاب بلاك مكبر السالفة المر ريلها هب غريب .........
شهاب : ليدشت بيته هو حر وياها بس اهنه لااااااااااا ؟؟؟
هند : خلاص خلاص لا تضاربووون
المر وهو مستغرب من كلام شهاب : خلاص شهاااااب السموحة منك ....
فلاح : المر لا تضايق شهااااااب ما يقصد ؟؟
شهاب : امبلا اقصد .......
صقر : شهااااااااااااااااب ؟؟؟؟؟؟
شهاب وهو يطالع صقر : نعم فيه شي استاذ صقر ؟؟؟؟
صقر : اتكلم عدل انا اخوك العووووووود عيب حشم ......
شهاب : ما احيدني نزلت من قدرك يا بو زايد بس كل شي له حدوووود ولازم المر يعرف هالشي .......
المر وهو ينش من مكانه : اسمحولي يا جماعة الظاهر اني ثقلت عليكم ومشكور يا شهاب وما قصرت على النصيحة ورايه درب لليوا لازم ارووح شكلي اتأخرت .....
هند : المر امسحها فيه شهاب ما يقصد .....
المر : لا الغالية شهاب يقصد انا شكلي ثقلت عليكم وزودتها وكلامه صح باجر يوم بدشين بيتي لي الحق اسوي اللي ابغيه واقول اللي اقوله بس الحين انتي بعدج ببيت ابوج وعليه احترم هالبيت من غير جذه انا مواعد طحنون اخويه نروح غياثي وشكلي اتاخرت عليه ............
صقر : لا يكون زعلت يا المر من رمسة شهااااااااااب ........؟؟؟
المر : لا والله يا بو زايد ما زعلت وشهاب ما قال شي غلط كل اللي قاله صح وانتوا اخواني ومحد يزعل من اخوانه يله فداعة الله
شهاب : كلامي ما يزعل واللي قلت له بعد ما يزعل .......
المر : افا عليك يا بوحمد انا ما ازعل منك وانت معزتك مثل معزة طحنون اخويه
فلاح حس انه المر فيه شي بس ما تكلم وهو يعرف المر انه حساس ويحط في خاطره واللي سواه شهاب زعل المر وهالشي اللي شافه فلاح بعيون المر فأشر فلاح على هند علشاااان تروح ورى المر علشااان تراضيه ....
وعند الباب .....
هند : حبيبي لا يكون زعلت ؟؟؟
المر : لا غنااااااااتي ما زعلت من شوه بزعل انا الغلطاااان كان المفروض اني ما اقول هالكلام قدام اخوانج واحرجج بس لو ما حبي لج ما قدرت ايود عمري من تفديج .........
هند وهي تبتسم وتنزل راسها : .......................
المر : حبيبي لا تحطين شي في بالج انا هب زعلاااااااان .......
هند : صدق .......
المر : وغلاااااااااااتج عندي يا نظر عيني يالله غناتيه فداعة الله .......
هند : ربي يحفظك يا رب ولا تسرع في الدرب اول ما توصل ليوا اتصل بي ......
المر وهو يهمس في إذنها : احبج موووت والله لا يحرمني منج يا الغالية .........
هند وهي مستحية : وانا بعد ....
المر : قوليها يا غناااااااتي انتي شوووه .............
هند وبصوت واطي ومستحية : احبك ......
المر : وانا امووووت فيج .....
يحبها على راسها ويظهر وهند من حبها المر على راسها تمت مستحية أول مرة تحس بقرب المر منها اول مرة تحس إنها تحبه من كل قلبها اول مرة تحس انه المر صار ملكها هي اروحها ......

في بيت بوكايد :
التلفون في الصالة يرن ومحد شله ومحد كان في الصالة غير بدر ولد كايد وكان يلعب على سيكله البيت فاضي ومحد فيه والتلفون يرن ويرن الكل كانوا يالسين في الصالة الثانية كايد ومحمد وسيف ومريم وسلامة وبوكايد وام كايد والغريبة فوق هذا كله إنه مايد كان عندهم ....
حالته كانت وايد تعور القلب ما كان محلق لحيته وشكله متبهدل ....
بوكايد : قول لييييييش سويت كل اللي سويته يا مايد ؟؟؟
مايد : لحظة يأس لحظة فراغ ونزوة الشيطان لعب بمخي حسيت اني اقدر املك كل شي بإيدي وطلعت غلطان انا ندمان يا ابويه واعرف اللي سويته هب شووويه حياتي ضاعت وحبي ضااع حتى الوظيفة اللي كنت آكل منها عيش ضاعت انا غلطت في حقكم وااااااايد ساااااااامحوني ........
كايد : انته ما غلطت في حقنا بس يا مايد انته غلطت في حق نفسك ما اعتقد يا ولد ابوي انه الحين اللي انكسر يتصلح الجرح اللي سببته لنا هب اشويه ....؟؟؟؟

مايد : مستعد اسووووي أي شي بس علشان ارضيكم انا ندمان قد شعر راسي انا آآآآآآآسف وصدقوني انا تغيرت ودرت الخمر حسيت انه ما منه فايده صحتي ادهورت وحالتي النفسية اتعبت حسيت انه هالكون كله ضدي الخمر دمر حياتي كلها قضى على مستقبلي وخلاني ما اسوى شي في عيونكم ابويه انا مستعد اكووون مايد اللي ربيته وارجع احسن عن قبل مستعد اتغير مستعد اسوووووي كل اللي تامرني به مستعد اروح اعتذر لميثا ولعمي خلفان وبطي وشاهين وعمومة ميثااااااا كلهم ابويه انته تعرف ميثا اشكثر غالية عندي واني احبها وحياتي من دونها ما تسوى شي ارجوك عطني يا ابويه فرصة ثانية اثبت فيها صدق كلاااااااااامي .........
بوكايد : اخاااااف تخذلني يا مايد مرة ثانية ؟؟؟
مايد : ما عاش اللي يخذلك يا بوكايد انا راجع وحاط الامل بالله قوي راجع علشاااااان بس اقوووول للكل انه مايد اتغير ... الخمر وودرته خلاااااص ابووووويه انا بدونكم ما اسوى شي صدقوووني ......
ام كايد وعيونها تدمع : ابراهيم الولد قطع قلبي ارحمه .......
بوكايد : لو اني قاسي يا عوشه ما كنت رضيت اسمع كلامه عقب ثلاث اشهووور ورضيت انه ايطب لي البيت مايد يا ولدي انا مستعد اوقف وياك واخوانك بعد مستعدين يساعدونك لو انت ساعدتنا وابتعدت عن الدرب اللي كنت ماشي فيه ....
مايد وهو يصيح : اوعدك يا ابويه وصدقني بكون انسان ثاني انا ياي وحاط أمل كبير لانكم بترضون عني ابويه ابوس اريولك وايدك تساعدني وتبعدني عن كل شي انا ابغي اكون مثل محمد وسيف وكايد ابغي اكوون انسان من اول يديد قطعت كل ربعي خلاص حتى الشقة اللي كنت عايش فيها اليوم كنسلت العقد ويا راعيها محد لي في هالدنيا غيركم انتوااااااااا ....
ويخر عند اريول ابوه ويتم يصييييح يتقرب كايد منه : مايد قوووم اغسل ويهك واذكر الله كلنا بنوقف وياك وبنساعدك قوم يا اخوي عمر الظفر ما يطلع من اللحم ، يلوي مايد على كايد ويحب مايد .. كايد على راسه عقب كلهم يتقربون من مايد ويلون عليه
على الرغم من انه مايد كان ضايق لانه ميثا ما تبغيه إلا سعادته اليوم ما تنوصف لانه اخوانه وامه وابوه رضوا عنه ....

في بيت بوشاهين :
وفي غرفة ميثا :
ميثا يالسه وتقرى مسجات مايد : غريبة كيف مايد ذكرني عقب هالمدة ثلاث اشهوووور طافن على السالفة يا ترى شو ناوي عليه ميثووووه انتي للحين تفكرين فيه لا لا مستحيييييييل ارجع له مرة ثانية مستحييييييييل اسامحه اللي سواه هب شوووويه مايد خذلني ومستحيل أرضى بهالشي مستحيل اكون ضعيفة قدامه ......
تنش من مكانها وتفتح كبتها تشوف سفرة صقر يا ترى ليش كل ما اشوف هالسفرة احس بقلبي يدق بسرعة امممممم غريب امرها يا ربي شو فيني ... حاسة اني ابغي اصييييح الدنيا صغيرة وانا بديت اتخبل يا ربي سااااااااااااعدني ..................

أما في سويحان في بيت أهل نورة حرمة سلطان :
نورة : ............................
ام نورة : ها ... يا نورة شو قلتي ؟؟؟
نورة : .........................
أم نورة : لين متى بتمين ساكته يا بنتي سكتي خمس اسنين وصبرتي على سلطان والحين يوم إنا نبغي مصلحتج تسكتين ؟؟
نورة ودمعتها على خدها : هذي عشرة عمر يا اماااااااااايه والعشرة ما تهون إلا على ولد الحرام ......
أم نورة : ويوم إنها هانت عليه العشرة يا امايه سلطاااااان باعج سلطاااااان خلاص عرس من يومين وظوى العراقية والحين هو في شهر العسل وما بيفكر فيج ؟؟؟
نورة : بس انا اعرف انه سلطااااان يحبني امااااايه سلطاااااان زوجي وانا ما ابغي أطلق انا اعرف انه سلطااااااان بيرجع لي مهما طال الزمن والا قصر .........
أم نورة : وابوج ومصبح اللي محتشرين ويبون يرفعون عليه قضية طلاق .....؟؟؟؟
نورة وهي تمسح ادموعها : امايه هب انا اللي تشتكي على زوجها وادخله محاكم مهما كان سلطان ولد عرب وزوجي وانا ما يهون عليه سلطاااااان يراكض في المحاكم مهما كان هذا زوجي وله الحشيمة وانا غلطت يوم ظهرت من بيتي كان المفروض اني ما اخلي عمي وعمتي وواخلي بيتي انا لازم ارجع الوقن مرة ثانية ومصبح وابويه انا اللي بقنعهم علشان ما يرفعون القضية على سلطااااااااااااااان .........
أم نورة وهي مستغربة من كلام بنتها : والله اني مستغربة منج يا نوار على هوااااااااااج يا الغالية واللي تشوفينه سويه ....
تمر الايام ونورة تقنع ابوها واخوها انها ما تبغي تطلق من عقب مناقشات حادة ويا اهلها وبالفعل سلطان اتزوج من العراقية حتى انه ما قام ينشد عن اهله ونادرا ما كانوا ايشوفونه ونورة قررت انها ترجع الوقن لبيت عمها وتيلس عندهم لانها ما تصبر عن بيتها ولا عن عمتها وعمها مايد من رجع لبيت ابوه اتغير بالفعل قام ملازم كايد وودر الخمر بالفعل وميثا عرفت بها التطور اللي فيه مايد وكانت تحن لشووفته بس مرات تذكر اللي صار وتقول مستحيل ارجع له مهما كان اما هند والمر علاقتهم صارت وايد حلوة وبالاخص انه المر وايد مهتم بهند لدرجة انه ما كان يرقد الا ويسمع صوتها وما ينش الا على صوتها حتى هي كانت ما تصبر عنه شهاب كان يكره زيارات المر لبيتهم وكان ما يفارق المر وهند لحظة ولا يخليهم رواحهم لدرجة انه المر قرب موعد العرس والسبب شهاب وغلاسته وصقر كان وايد يتعذب لانه عرف من هند انه مايد بدى يتغير ويبغي يرجع يخطب ميثا مرة ثانية اما فلاح وسلامة املجوا بس ملجتهم كانت بدون حفلة لانه سلامة ما كانت تبغي حفلة ........

في يوم من الايام وفي بيت بوكايد :
وفي الميلس :
فلاح : وينها سلامة عيل يا سيف ؟؟؟؟
سيف : الحين بتي شو فيك مستعيل ...؟؟؟
فلاح : لا ماشي .......
شوي وادش سلامة عليهم كانت لابسه يشمك اخضر ومحطيه ميك اب اخضر كانت وايد رهيبة ومن دشت تم قلب فلاح ايدق بقو اتقربت من فلاح وسلمت عليه بالخشووم .....
فلاح :حييييج يا بنت ابراهيم .....
سلامة : الله يحييييك على فضله تفضل ....
فلاح : دام فضلج يا الغالية .....
سيف : سمحوووولي انا بظهر .....
فلاح : وين توه الناس ؟؟؟
سيف : بروح اشوووف المباراة في الصالة احسن ....
يظهر سيف عنهم .....
فلاح : زين والله خلانا اروحنا ؟؟؟
سلامة : لا والله ....
فلاح : هيه والله ،، سلااااااااااااامي انتي اليوم وايد حلووووووة !!!!!
سلامة : انا دومي حلوووووة ........
فلاح : هيه والله دوومج فديت هالويه ......
سلامة : فلااااااااح استحي ........
فلاح : لا غناااااااااااتي ما امبينا مستحى ........
ايتمون يسولفوووون وخلااااف فلاح خبر سلامة انه صقر اخوووه يحب ميثا وانه يتعذب علشاااااانها .......
سلامة : يعلها بذمتك ......؟؟؟
فلاح : بكذب علييييج يعني والله صدق صقر يوم بالتراب اللي تمشي عليه ميثاااااااا .......؟؟
سلامة : محشووم يا بوخالد من الكذب .........
فلاح : شو رايج الحين ..؟؟؟
سلامة : ميثا ما بتحصل احسن من صقر بس يا فلاح اللي سمعته من يومين انه مايد بيروح لبيت عمتي وبيخطب ميثا مرة ثانية
فلاح : شووووووووه وصقر حرام عليييييج يا سلااااااامة ؟؟؟
سلامة : فلاح انا اللي اعرفه انه ميثووه للحين رافضه مايد بس اخااااف انها تقتنع بتغير مايد وتوافق عليه ........
فلاح : دخيييييييلج يا سلاااااااامة ، صقر حالته لا تسر لا عدو ولا صديق ولو شفتيه بتصيحين حاله انتي رمسي ميثا وردي عليه خبر .............
سلامة : بيني وبينك احس انه ميوود ما يستاهل ميثا ومستحيل ميثووه ترضى به انا اعرف ميثوووه اكثر من أي حد ............
فلاح : حاولي تقنعينها .........
سلامة : ****لله بحاووول ..............

• يا ترى سلامة بتقدر تقنع ميثا بصقر ؟؟؟ وصقر شو بيسوي ؟؟؟
• يا ترى ميثا بترجع لمايد والا لا ؟؟؟
• شهاب والمر لين متى بيتمون جني وعطبه ويتناقرون ؟؟؟
• نورة حرمة سلطان من عقب ما رجعت الوقن شو بيصير لها ؟؟؟
• ومنى اربيعة شهاب وين راحت وشو بيكون دورها ؟؟؟
• وعذبة وين راحت ويا ترى شو دورها ؟؟
• امممممممم فعلا مايد اتغير والا انه هذا بس تمثيل علشاااان يرجع لميثا ؟؟؟


الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

البخت والمقسوم / الكاتبة : غنوة البحار؛كاملة

الوسوم
البحار , البيت , الكاتبه , عنوة , والمقسوم
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
جنون شاعرك يابنت ماتعرفينه/بقلمي؛كاملة همـــــــــــي ودنــيتي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 1312 29-03-2016 02:04 PM
الحقيقه اللتي لاتريدون الاعراف بها ان الذكر متفوق بكل المجالات عليكم beloved. ارشيف غرام 360 29-03-2015 10:05 PM
البحث عن الطفلة "رزان" المختفية في جدة منذ الأحد مُزهِرة. أخبار عامة - جرائم - اثارة 10 19-03-2015 04:31 AM

الساعة الآن +3: 10:12 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1