اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 23-03-2017, 10:12 PM
كلارينت كلارينت غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
11302798202 رد: روايتي الثانية :واللي جابك لغُربة أيـامي بلد ،أحبك فوق مايتخيلون /بقلمي .


















تابع*.




*






*


الرياض الساعه :العاشره والنصف !
في إشارقة يوم جديد ، البعض عالسفره ملتمين يفطرون لكن كل واحد بالله مشغول لشيء ثاني ، منال عن بنتها قبل لا تدخل لقمتها بفمها : أختكم وينها وراها ما صحت ؟ ...
تطالع فيها لفوق وتحت بشر 
وحقد وممكن حسد !: الكل موجود الحمد الله أما بنتك ماندري عنها اللي تصحى أخر الناس ماندري
 وش تسهر عليه ومع من ،اللي تاركتها تسرح وتمرح ، .....
أم ليليان حست كلام ضرّتها خناجر على صدرها
 تشك ببنتها ولا مع هذا حسدتها على إنها بغرفه لحالها عكس بناتها ! ،أم ليليانه ما تحملت كلام ضرّتها 
نزلت لقمتها وقامت من السفره ،
لكن وقفتها بنتها بقبله على راس أمها :صباح الخير يمه كيفك حبيبتي اليوم

أمها اللي مصدومه من حركة بنتها إلا إنها مافاتتها غيرت ضرّتها وحقدها ،إبتسمت لبنتها وباست راسها
 بحنيه : هلا صباح الخير بخير يا حبيبتي تعالي إفطري عندي هنا وأشربي كاستك قبل لا تبرد.

جلسوا مع بعض وبدوا يفطرون ،أما ضرّتها أنقهرت منها لكن ماتقدر تقول شيء دام زوجها جاي يسلم 
عليهم : السلام عليكم صبحكم الله بالخير ....
الكل رد :هلا وعليكم السلام  صباح الخير يبه 

ابوهم أشر لهم :أفطروا كملوا فطوركم أنا مفطر الصبح بس بتقهوى ....
كملوا فطورهم  ساكتين منهم ينعس
 ووده ينام ومنهم مصحصح ، أبوهم يتأملهم واحد واحد لكن هم ماحسوا عليه ( إييه يا دنيا تفرق وتجمع
أنا هذي أخر لي قعده معهم ،ويمكن ما أشوفهم مره ثانيه ،بس اللي خايف منه أم ليليان خايف يصير لها شيء
من ضرّتها ،اللي ماتخلي أحد بروحه ،مسيكينه منال أمها بديره وهي بديره ولا لها أحد هنا هي وبنتها لكن
وصيت ماجد عليهم وإن شاء يكون معهن ،الله يصلح بينهم ويهديها )صحى من تفكيره دخول ولده ماجد
اللي الكل فاجأهم بشنطته ،
أم عبد الله وقفت بخوف : ماجد وين رايح وليه ماخذ شنطتك وشنطة أبوك ؟

أبو عبد الله يأشرها تلجس: أستهدي بالله يا حرمه ، وأجلسي مكانك ...
أم عبد الله اللي ذابحها الفضول
 ودها تعرف وين رايح : جلست يلا قول لي لا تحرق أعصابي ، تكلم ...
لكن ضرّتها منال ما كانت أقل منها فضول ودها تعرف محمد وين رايح بهالسفره المفاجأه للكل ؟! ...
تنحنح أبو عبد الله : أنا رايح أعتمر عندك أعتراض؟ومناك بروح لجدة أزور صاحب لي يطلبني وأردله حقه ، وأخذت ماجد يروح معي دام وظيفته هناك ،
بعدين أم عبد الله زفرت براحه : اهاا الله يعينكم ودعولنا ومتى تجون إن شاء الله ؟

ماجد بيتكلم ... قاطعه أبوه بسرعه: على حسب يمكن أطول هناك بمكه وبعدين نرجع لجدة وإن شاء الله نجي

أم عبد الله تجلس بجانب أبو عبد الله :إن شاء الله .. أقول محمد أنا محتاجه فلوس وكذا ناقصتي أغراض

أبو عبد الله إبتسم ومستغرب من أم عبد الله اللي هدوئها نزل فجأة! ، وإلتفت لمنال اللي وقفت ومعها 
صينية الاكل تساعد البنات وإبتسم بوجهها : هاه منول وأنتي كم تبين أعطيك ...
منال أنحرجت من لطفه
 وبتتكلم لكن قاطعتها ،
أم عبد الله بدفاع :خلها تولي ماتبي شيء أنا المحتاجه مو هي ماعليها قصور

منال نزلت راسها تحت بتمشي ،
لكن وقفها محمد :منال ماعليك منها قولي كم تبغين ؟ 

رفعت راسها منال وبإبتسامه عذبه : ما أبي إلا سلامتك وشوفتك هذا اللي أبيه يا محمد...
محمد على
 قدر مكانتها بقلبه إلا أنه مازال يحبها ويعزها عكس ضرّتها أم عبد الله ،محمد بقلبه  (إن شاء الله إن ربي 
كتب لي عمر جديد) محمد مابيّن لها :الله يسلمك يا منال أصليه طول عمرك أصيله ...،

أم عبد الله ذبحتها الغيره ودها تذبحها وهي تطالع بمحمد بنظرات حقد : محمد بتعطيني ولا وكيف ؟
...
سكت محمد وماحب يغيضها أكثر ومد لها فلوس ، اللي توسعت عيون أم عبد الله يوم شافتها
 وماصدقت وأخذتها بسرعه ، وتعدهم ، شافتهم كثار وخبتهم بصدرها ! ...محمد : أم عبد الله ترى هذا 
مصروف لك وللعيال لا تلعبين فيهم أنتبهي....
أم عبد الله وهي توقف وتسلّك له : إيه إيه عارفه زين عطيتني
 مابغيت أصلا تتكرم وتعطي....
وهي تصد عنه وتعطيه ظهرها  وطلعت ، محمد زفر بضيق :طول عمرك 
ماتتغيرين الله يهيدك بس ...
، قام بعد مافضت الصاله ،واتجهه لغرفة منال ، دخل ولقاها تمسح دموعها لما
حست إنه دخل، قرب منها ،
وقبّل جبينها  ومسح دموعها : ليه تبكين يا منوله ،مايليق لك البكاء 
،أرفعي راسك ووريني إبتسامتك .....
منال بتمالك وتطالع بعيونه : محمد مدري ليه أحس إنه أخر 
يوم بيننا قلبي يقول كذا  يعورني ...
محمد مسح دمعتها وإبتسم : تعوذي من إبليس يا منال خلي
 قلبك قوي وإيمانك بالله قوي وخلي وساوس الشيطان اللي مالها داعي عنك ....

ويضمها ويسمح على شعرها : وترى حقك عندك حطيته لك اليوم الفجر أنتي واللولو
.منال مسحت وجهها بمنديل أمها : إن شاء الله جزاك الله خير  ...
سلّم عليها : يلا مع السلامه منال
 وسامحيني إن قصرت عليك بشيء أو زعلتك لا أوصيك بليليان حطيها بعيونك  تراها أمانه برقبتك ...

منال بين دموعها تشهق : مسامحتك يا محمد أنت ماتغلط على حد  ماشفت منك إلا كل خير  وبنتك
 بحطها بعيوني  هي من لحمي ودمي مستحيل أتركها ..
مسكت يده بحب : محمد أبيك تسامحني على كل المشاكل اللي
 سببتها لك ولأهلك ....
سكتها : أوووش لاتقولين هالحكي المشاكل سببها مو أنتي لا تلومين نفسك
 تراني مسامحك يامنال ، وأحمد ربي إني تزوجتك غصبن عن الكل ماهو هم اللي يحللون ويحرمون 
وهذا شرع الله وأقول لك أرفعي راسك فوق ماعليك منهم  أدري يجرحونك لكن تحملي  وأصبري

منال حست براحه من كلامه وابتسمت : محمد أنت الام والاب اللي أفقدهم مادري وش اقول لك غير 
ربي يحفظك ...
بعد ماودعها خرج وأمرها إنها تجلس بغرفتها عشان تتحاشى أم عبد الله ،اللي قتلتها الغيره
لأنه ممكن ترتكب فيها جريمه دامه مو  موجود !

 





*







‏‎ساجدة على سجادتها تشهق وتبكي لها فتره، وهي على حالها  ، من يوم سمعت بسفر أبوها لجدة ،زاد بكيها
أكثر ونحيبها  حتى لما كانت تفطر بجنب أمها أكلت قليل وقامت من السفره ، خلصت صلاتها ،ورفعت
يدينها للرّب تدعي وتشكي همها له (يارب يارب رحيم يا كريم أحفظ لي أبوي يارب مالي غيره بعدك يارب 
أنت أعلم بحالي يارب ،..إلخ ) تلح في دعاها لكن رخت صوتها شوي لما سمعت الباب يدق ، مسحت دموعها،
لما شافته دخل. عليها ومنزله راسها عشان مايشوف دموعها،...شافها وجلس قبالتها ورفع راسها إنصدم 
يوم شاف دموعها وبخوف (لايكون درت لا مستحيل بس ليش هالدموع أكيد داريه ،وشافت الاوراق 
أخخ نسيت لا أخذها وش الحل هالحين )بتفكير .. مسح دمعتها وأبتسم : ليه تبكين يا بنتي بس
عشاني مسافر ؟ أنا إن شاء الله راجع لا تبكين ماعليك...
تطالع بعيون أبوها :يبه أنت فيك شيء ل
ا تكذب علي ّ ... أنا شفت أوراق المستشفى ليه تخبي علينا ؟...
أبوها مسح على راسها : تعوذي من إبليس
يا بنتي ، أنا مافيني شيء الحمد الله الاوراق هذي بسمي لكن المريض مو أنا هذا صاحب لي ماعنده ملف
في المستشفى وسجلته بإسمي وأنا بروح أتطمن عليه وبشوفه ، بس عشان كذا ما قلت لكم عشان ماتفهموني 
غلط بس هذي كل السالفه يابنتي .
ليليان بشك لكن كلامه طمنها لأن هالشيء ممكن 
يصير رغم انه مخالف للقانون ،مسحت دموعها : الحمد الله 
يعني مو أنت ؟...
أبوها يهز راسه بنعم ويطمنها :إيه مو أنا وبعدين خلي اللقافه
 عنك عشان بعدين ماتفكرين بشيء مايخصك...
ليليان إبتسمت  : إن شاء الله ، الحمد الله هالحين تطمنت
عليك ، يبه تراهم ينادون عليك وتأخرت بسببي..
أبوها إبتسم : شسوي أشغلتيني يلا مع السلامه ولا أوصيك
على أمك وحقك معها إن  إحتجتي لشي او اشتريتي تصرفينه على نفسك  لا تلعبين فيه يلا مع السلامه ..

ليليان سلمت على أبوها : إن شاء الله مع السلامه ....
طلع أبوها بعد ماودعته ، حست براحه من كلامه 
لها ، وبعدت شكوكها وظنونها فيه ..






*





‏‎سلم على أهله وخرج  من البيت بعد ما ودعهم و ودع أهله : يلا يا وليدي عالمطار تأخرنا قبل لا تروح
الرحله علينا وحرّكوا للمطار مسرعين !..






*



  
جالسه بالغرفه تعدّ فلوسها ومبسوطه لكن مستغربه منه  ( اول مره كرمه زايد عن حده بالعاده غير اشحذه 
عشان يعطي وبالقوة بعد ، أاخ ودي أخنقها منالوه بنت الشوارع ، بس أكيد معطيها وتسوي نفسها  ما ابي الا 
سلامتك الله لا يسلمك ولا يعافيك ،متى يجي يوم وأطردك فيه أنتي وبنتك ××× وافتك منك بس ويكون
البيت بسمي لي ولعيالي وانظفه من وساختكن ) وتزفر وتقوم من السرير تخبي فلوسها بمكان محد يعرفه 
إلا هي ، وشمّرت يديها وناويه شر ،وطلعت من الغرفه متوجهه لضرّتها ، اللي بالحوش تنشر الغسيل على الحبل 
وتطالع فيها لفوق وتحت وتحط يدها على خصرها بكبرياء ورافعه حاجب :أقول لا تفرحين بوجودك هنيه 
يا بنت الشارع ..،
منال حسّت بسكاكين تطعنها ودمها يفور لكن كاتمه غيضها ومطنشتها ، ...
أم عبد الله إنقهرت
 منها يوم حقرتها وماردت عليها ، وتعض على شافايفها وتقرب صوبها وتاخذ من الغسيل ورمتهم على الارض 
وانعدمت كلهم تراب ودعكتهم برجلها وبكره : والله حلفت لا أكرهك بهالمكان يا بنت الشارع  تفو عليك جعلك
 ماتحيين إن شاء الله أنتي وبنتك ..،
وتفلت بوجهها و راحت داخل ،وتركت منال مصدومه من حركتها ونزلت 
دمعه من عينها لعل تطفي نار غضبها وقلبها اللي  مايتحمل كلامها الجارح  وبصوت مبحوح : حسبي الله 
والنعم الوكيل عليك ،الله لا يسامحك يالظالمه والله ما أسامحك على فعايلك هذي يا العنود
..،
كتمت صوتها يوم شافت بنتها جايه لناحيتها وشالت الملاس اللي مليانه تراب، وحطتهم
 بالسله ، ومسحت دموعها عشان ماتشوفهم ، ليليان تطالع بأمها بتفحص ورفعت حاجبها بإستغراب من منظر
أمها اللي تحاول تخبي وجهها عن بنتها عشان ما تشوفها: يمه وش فيك خوفتيني عليك !؟

..أمها نزلت راسها لتحت : مافيني شيء بس تعبت شوي أنتي روحي نظفي الغرفه وبخريها ..،
ليليان تطالع
 بأمها اللي تصرفها : يمه ادري تصرفيني وانا شايفه كل شيء بس قلت بسألك اول وأدري هالخبيثه جارحتك
 وراحت الله لايردها ..
وهي توقف : والله ما أخليها مصختها هالحرمه هي وعيالها الشكاكين ..،
أم ليليان 
تمسك يد بنتها وتمنعها  تروح  لا تسوي مصيبه : ليليان اقولك وقفي وخلي هالمشاكل اللي بغنى عنها واتركيها الله بيعاقبها وتعوذي من ابيلس ..،
ليليان وتترك يد امها : معليش يمه كم مره اسكت لكن لهنا وبس اوقفها عند حدها واللي تبي تسويه خل تسويه و اعلى ما بخيلها تركبه ...،
هدت يد أمها وتركتها مصدومه من تصرف بنتها !!










*







سحر بعصبيه وتهديد :قسم بالله لو تمدين يدك على جوالي لا أكسرها لك تفهمين ، لا تحسبيني سا كته عنك لا حبيبتي بس ساكته عشان ابوي
ولا انتي تهبين يا دانوه ..،
دانه ساكته وندمانه على تصرفها امس ومنزله راسها :انا اسفه سحر سامحيني  وإن شاء الله ما تترك ...،
سحر وهي تجلس على طرف التسريحه بصبر : دانه لا تعودين سالفتك امس ترى عبد الله شاف بلاويك وبغى يرتكب فيك جريمه لو لا الله ثم انا ما كنتي انتي بخير اليوم..،
دانه بخوف وتقرب منها : وأنا وش مسويه ؟
...، سحر تمسك يدها : تعالي  نجلس عالارض وقفلي الباب اول ..،
دانه تفرك يدينها من التوتر  الخوف وبالعه ريقها. وقفلت الباب وجلست قبال اختها :قولي وش شفتي ..،
سحر تطالع بعيونها بتركيز : انا كذبت انه هذا انا اللي هو انتي وسألني ليه تسولفين مع هالرجل ومدري وش  وهو شاك انه انتي بس انا بررت انه انا وان هذا الرجل هي صديقتي بس مسويه نفسها رجال و والى اخره والله سالفه طويله الزبده انه حذف الحساب حقك وقال كلام كثير انا ناسيه بعضه من الخوف واخر شيء قال انه عارف انه دانه بس انتي تغطين عليها عموما انصحي اختك وأنا عارف إنه مو بنت رجال وصدقيني رجل يكلم بنت مستحيل يتزوجها وخلي هالخرافات عنك اللي يحبك يتزوج على سنة الله ورسوله واللي يتسلى معك وترى مايسوي كذا الا عشان يسوي اللي براسه  وبعدين يرميك وانا ما  تكلمت معك الا لانك قريبه من دانه وتعرفين تتكلمين معها انا لو اكلمها ممكن اذبحها على اللي سوته لكن دامك انتي كنتي ساكته فتحملي   نتيجة غلطك وان كررتها صدقيني بيصير شيء عمرك ما تتخيلينه ...،
دانه مذهوله من كلامه معقوله عبد الله يقول هالحكي ، اللي طول عمرها تخاف منه م توقعته يقول كذا توقعته يذبحها يدفنها يسوي اللي يبيه فيها عقب غلطتها زين إنه ماصار ت المشكله اعظم ، نزلت دموعها بمشاعر مختلفه خوف فرح  ومشاعر غريبه 
حمدت ربها انه انقذها  : الحمد الله الله يسعدك ويريحك يا سحر قسم بالله مارح اعودها وهذي اخر مره ..،
سحر وبإبتسامه : الحمد الله اهم شيء انه ماصار شيء 
وإنتبهي لنفسك وأخوك اللي تقولين عنه متحجر ومدري ايش هذا هو ستر عليك ولا تفكرين تعودينها ولا والله لو تعوديها ليدفنك دفن ..

دانه نزلت راسها وندمت إنها ماسمعت كلام ليليان ،ونزلت دموعها على خدها ،لاحظتها سحر ورفعت راسها وقالت لها بحينه : دانو روحي توضي وصلي واستغفري
لربك وإن شاء الله ترتاحين ..،
دانه مسحت دموعها وقامت وطلعت من الغرفه تروح تتوضأ ،أما عن سحر اللي كانت خايفه لكن الحين ارتاحت .،


 







*







في الطريق للمطَار،كان الصمت سيد الموقف ماجد ينعس لكن يحاول يمسك نفسه مانام من البارح كل تفكيره بأبوه بس اخذ غطه وبعدها صحى ، وبما انهم بحي بعيد عن المطار ومن غير الزحمة طبعاً فالطريق طويل .. تكلم أبو عبد الله وكان متتردد بالشي اللي بيتكلم فيه لكن لزم وقال: وليدي ماجد .. أنت الحين كبير ورجال وفاهم ماشاء الله عليك وماعليك خلاف ..تعرف بحالتي الحين كبير بالسن وخبيّت الموضوع عن اهلك ، اللي هي العمليه واختك ليليان درت بالموضوع ووضحت لها انه مب انا هذا صاحبي ومشى الكلام عليها ما أبي اضيّق خاطرها بعد ..أبختصر الكلام الحين .."لحظة صمت بعدين تكلم" انا قسمت الورث بينكم واعطيت امك الفلوس هي ماتدري بس لاسمح الله صارلي شيء يجي عمك ويعلمكم بالوصية اللي عنده وو...،
قطع كلامه صوت ماجد المنفعل : يبه خلاص لاتقول هالكلام وانت بخير ومافيك الا العافيه
"نزلت دمعته على خدّه وكانه حاس باللي يصير وضغط على الديركسون بقوة "، ابوه لاحظه وسكت مايبي يزيد الطين بلّه ، ماجد من النوع الإنفعالي مره ،وتكلم ابوه بصوت هادي : خلاص ..خلاص ياوليدي ابسكت انتبه على الطريق وهد السرعه ،
ماجد الدموع مغطيه عيونه ومو قادر يضبط نفسه دعس عالبنزين ! ..إلا وتجي شاحنه من قدامهم ولف عنها ولكن ... فات الاوان وصدمت فيهم !!وصدق احساسه ..!!!؟







*






بغرفة أم عَبدالله تكلم بجوالها ،وضحكاتها عاليه كأنها مبسوطه باللي سوته مع منال!..
أم عبد الله بخباثه : والله راح محمد لمكة شكله مطول معطيني مصاريف واجد وبحط حرتي،بمنالوه العلّه لا أوريها نجوم القوايل هههههه.. أقولك قبل شوي ....
جت بتكمل ،إلا والباب يدق ونزلت الجوال من يدها ،وراحت تشوف مين ؟! ،
إلا وهي سحر :خيير انتي شعندك من مصايب ؟
..سحر بتوتر : لا ولاشي يمه بس ايش تبين اسوي غداء؟
أم عبد الله تميل بوزها : مابي شيء انسدت نفسي يوم شفتك يالعانس متى تفارقيني متى تنقلعين من هالبيت الله ياخذك .!
، وصكت الباب بوجهه بنتها!
سَحر غمّضت عيونها جرحتها هالكلمة كثير وتحمّلت كثير ،خلاص الحياة مو كلّها زوج ! ،رزقي ربي كاتبه أنتم ايش دخلكم كيفي انا ، تنهدت وطالعت بأختها اللي ماسكتها على جنب قبل ، لا تخانق أمها !، ليليان سكتت ونزلت عيونها للارض ،
سحر بإنكسار: ليليان لاتحطين راسك براس أمي ، أحمدي ربك ولا كان أنتي وأمك رحتوا فيها ، وأنتي عارفه أمي تكرهه أمك تنتظر أي فُرصه بس عشان تنتقم منها

سكتت ليليان وتشوف أمها داخله وكأنها متضايقه وراحت لغرفتها .
سحر بأمر : روحي شوفي أمك وراضيها مو تجلسين هنا ، ومهما يكن هذي أمي أنا لازم ادافع عنها مو تجين تتهجمين عليها يا ليليان ، فاهمه ؟
ليليان بتأفف: فاهمه هف ، ...
راحت لغُرفة امها وطقت الباب على خفيف :ماما تسمحي لي أدخل؟
أمها تبكي ماردت عليها ..، سمعتها ليليان ودخلت على طول : يمه بسم الله عليك ، مارحت لها مسكتني سحر ،ولاكنت باخذ حقكك منها ..،
أمها مسحت دموعها : لا تتدخلين بيني وبينها تكفين اللي فيني كافيني ..
ظلت تبكي ، ليليان استغربت من بكاء أمها الغريب! : يمه بسم الله عليك مو من عادتك تبكين كأن احد ميت استغفر الله ، امسحي دعومك واستهدي بالله ..،
أمها غمضت عيونها أكثر وغطت عيونها بطرف طرحتها : آه يا محمد خايفه عليك أنا ماني متطمنه لهالسفره المفاجأة يخبي شي ابوك يا بنتي ، بس مو راضي يقول مو راضي ..،
وبدت تشهق وتصيح ، ليليان بقلق وخوف وتحاول تهدي أمها : يمه بسم الله على أبوي مافيه شيء ، وإذا على أوراق المستشفى قالي أنه مو هو صاحبه تطمني يا يمه ..،
منال إنصدمت وفتحت فمها وتتطالع ببنتها : أي أوراق بعد ومتى شفتيهن تكلمي ؟ أكيد يكذب أنا اعرفه إن كان شيء كبير مايبين يسكت ..تكلمي ..،
ليليان بخوف : االبارح يوم كنت انظف المجلس لقيت أوراق بأسمه وفيه ....،
قاطعهم صراخ صوت أم عبد الله : عبد الله قللي وش صاااير تكلم ؟؟
عبد الله بعجل لبس ثوبه وطلع برا ، أم عبد الله تلاحقه بالحوش : تكلم وش فيه لايكون أبوك صارله شيء ؟؟
عبد الله مارد، ركب سيارته وراح ، أم عبدالله تصيح :يارب سترك ياارب سترك ..، تطيح على الارض ، أم ليليان تجري لجهتها :وش فيه عبد الله ؟
أم عبد الله نفس حالتها : مدري مدري ، كله منك الله ياخذك حسبي الله عليك ...،
منال سكتت وماردت إكتفت بدموعها ،
البنات يمه : شصاير قولوا ابوي لايكون فيه شي؟؟؟
محد يدري من هالبيت إلا عبد الله والكل ماسك أعصابه !!!




"تمت نهاية البارت الأول "


توقعااتكم طبعاً هذي الاحداث كانت قبل سَنتين • للتذكير!
وألقاكم بإذن الله الخمييس الجاي إن شاء الله نلتقي .
















الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 24-03-2017, 01:49 PM
Suhan Suhan غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :واللي جابك لغُربة أيـامي بلد أحبك فوق مايتخيلون


هلا وعليكم السلام والرحمة

واخييرا الف الف مبروك على صدور روايتك الثانيه
ومبين انها بتكون حلوه ، 😉
لي عوده بعد ما أقراها وشكرا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 24-03-2017, 05:06 PM
كلارينت كلارينت غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :واللي جابك لغُربة أيـامي بلد أحبك فوق مايتخيلون














اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها suhan مشاهدة المشاركة
هلا وعليكم السلام والرحمة

واخييرا الف الف مبروك على صدور روايتك الثانيه
ومبين انها بتكون حلوه ، 😉
لي عوده بعد ما أقراها وشكرا
يا اهلين فيك 😻
الله يبارك فيك حبيبتي
ان شاء الله😅💜💜
حياك حبيبتي وبإنتظارك🌹












الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 25-03-2017, 01:29 AM
Suhan Suhan غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :واللي جابك لغُربة أيـامي بلد أحبك فوق مايتخيلون


ماشاء الله رواية جمييله جداً واسلوبك حلو
ومشد حيل لكن اللي حزّني أخر البارت ماتوقعتهم يموت الاب!!

أم عبد الله تقههر حيبل بس حتى مع بنتها سحر!

ليليان وامها مره حزنوني âک¹ï¸ڈ��
عبد الله ذا يقههر يجيب المغص
وماجد اخوه ارحم منه بس ماوضحت شخصيته بعد عشان احكم عليه
واتوقعهم يموتون ماجد وابوه����
واعتذر عن تأخري بسبب النت عندي ومارديت

وننتظرك على احر من الجمر البارت الجايâک¹ï¸ڈ����

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 25-03-2017, 05:24 PM
كلارينت كلارينت غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :واللي جابك لغُربة أيـامي بلد أحبك فوق مايتخيلون














اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها suhan مشاهدة المشاركة
ماشاء الله رواية جمييله جداً واسلوبك حلو
ومشد حيل لكن اللي حزّني أخر البارت ماتوقعتهم يموت الاب!!

أم عبد الله تقههر حيبل بس حتى مع بنتها سحر!

ليليان وامها مره حزنوني âک¹ï¸ڈ��
عبد الله ذا يقههر يجيب المغص
وماجد اخوه ارحم منه بس ماوضحت شخصيته بعد عشان احكم عليه
واتوقعهم يموتون ماجد وابوه����
واعتذر عن تأخري بسبب النت عندي ومارديت

وننتظرك على احر من الجمر البارت الجايâک¹ï¸ڈ����


اهلين فيكِ
تسلمين حبيبتي
اوه اصبروا شوي وراح تنبان اكثر واكثر لسه قدام وقت


عادي حبيبتي وشرفتيني ونورتي












الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 25-03-2017, 05:56 PM
لامــارا لامــارا غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :واللي جابك لغُربة أيـامي بلد أحبك فوق مايتخيلون


السلام عليكم

عزيزتي حبيت ألفت نظرك لشغلة أتمنى إنك تاخذيها بعين الاعتبار ولا تهملي وجهة نظري لأنها مهمة

غاليتي

البنات عندك يمثلون بنات الخليج وجزيرة

حطيتهم ما عندهم ذوق وآداب عامة

صراحة لاعت كبدي يتفلون كثير

وحدة تقول حق الثانية ريحة نفسك ثوم

((قرف))

بعدين سحر تقول حق أخوها تنابح مثل الكلب

((عيب))

ما في عذر إذا بتقولين بنات فقر الفقر ما يلغي الآداب العامة و ذوق

فيا ريت تهتمي بهذي الشغلة

لأن راح تعطي صورة غير لائقة عن بنات بلدك

في حال كنتي من بنات الجزيرة والخليج

أما إذا لم تكوني منهم فلا يحق لك

تصويرهم بهذه الطريقة الغير لائقة

ولك جزيل الشكر

بالتوفيق لك

دمت بود


آخر من قام بالتعديل لامــارا; بتاريخ 25-03-2017 الساعة 07:31 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 25-03-2017, 07:22 PM
كلارينت كلارينت غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :واللي جابك لغُربة أيـامي بلد أحبك فوق مايتخيلون














اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها لامــارا مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
عزيزتي حبيت ألفت نظرك لشغلة أتمنى إنك تاخذيها بعين الاعتبار ولا تهملي وجهة نظري لأنها مهمة
غاليتي
البنات عندك يمثلون بنات الخليج وجزيرة
حطيتهم ما عندهم ذوق وآداب عامة
صراحج لاعت كبدي يتفلون كثير
وحدة تقول حق الثانية ريحة نفسك ثوم
((قرف))
بعدين سحر تقول حق أخوها تنابح مثل الكلب
((عيب))
ما في عذر إذا بتقولين بنات فقر الفقر ما يلغي الآداب العامة و ذوق
فيا ريت تهتمي بهذي الشغلة
لأن راح تعطي صورة غير لائقة عن بنات بلدك
في حال كنتي من بنات الجزيرة والخليج
أما إذا لم تكوني منهم فلا يحق لك
تصويرهم بهذه الطريقة الغير لائقة
ولك جزيل الشكر
بالتوفيق لك
دمت بود
وعليكم السلام
هلا والله فيك يعطيك العافيه عالتنبيه ولايصير خاطرك الا طيب












الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 25-03-2017, 07:35 PM
حِسّ ! حِسّ ! غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :واللي جابك لغُربة أيـامي بلد أحبك فوق مايتخيلون




لي عودة بإذن الله بعد القراءة

والمعذره عالتأخير


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 25-03-2017, 10:22 PM
كلارينت كلارينت غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :واللي جابك لغُربة أيـامي بلد أحبك فوق مايتخيلون














اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها حِسّ ! مشاهدة المشاركة
لي عودة بإذن الله بعد القراءة

والمعذره عالتأخير
يا اهلا بالجميلة😻
قراءة ممتعه لك حبيبتي

عادي خذي راحتك💖












الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 26-03-2017, 12:05 AM
الغَندْ الغَندْ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية :واللي جابك لغُربة أيـامي بلد أحبك فوق مايتخيلون












يسعدلي مساءك ياجمْيلة،حبيت فكرة الروايه
جازت لي شخصية ليليان وام عبدالله هذي وراها مشتطه
على الضعيّفه منال،وبإذن الله اكُون من متابعاتك.


الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

روايتي الثانية :واللي جابك لغُربة أيـامي بلد أحبك فوق مايتخيلون

الوسوم
رواية واللي جابك لغربة ايامي بلد ، احبك فوق مايتخيلون ،بقلمي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية: محبوبي لاتسالني وش اللي طرالي وغير طباعي/كاملة شموخي عزوتي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 431 08-04-2017 04:15 PM
روايتي الثانية : رحت ارفع الراس وجيت وراسي مكسور . مزااجــي روايات - طويلة 3 13-09-2016 10:55 AM
روايتي الثانية : وين أيامك وجودك يعنيني روايات - طويلة 61 27-10-2015 08:35 PM
روايتي الثانية / جبروني فيك حسبي الله عليك _SY12 روايات - طويلة 15 28-09-2015 09:10 PM
روايتي الثانية :هل انت نجم بين الشمس وَ القمر ؟ آيـلو ؟ أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 187 30-06-2015 04:05 AM

الساعة الآن +3: 05:38 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1