اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 371
قديم(ـة) 13-09-2017, 06:23 PM
صورة هايدي فتاة صحراء الرمزية
هايدي فتاة صحراء هايدي فتاة صحراء غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان /بقلمي


بيت أبو ياسر
دخلوا البيت كلهم مهدودين الحيل .. ام ياسر :يلا كل ووحده تروح فرشها مو تسهرون تحشون في خلق الله
لمياء تبتسم لـ أمها : شوفي يمه انا مستحيل احش في احد زين .. اما في يمكن خهههه شوفي كيف تفتح عين وتغمض ثانيه
ام ياسر تشوف في كيف انه نوم لعب فيها : يلا ي في لا تنامين لنا هنا
في مأ هتمت لـ كلام اختها لأنه في نوم : ان شاءالله يمه .. والله ودي اخذ اشاور بس تعبانة بالحيل بروح احذف نفسي ع سرير .. يلا تصبحون ع خير صعدت الدرج
ام ياسر وهي تشيل شنطتها وهي بعد بتروح غرفتها توجهه الكلام لهم وهي تمشي في درج جنب بنتها لمياء: لا تنسون الصلاة الوتر
لمياء وهي بعد بتروح تنام تلحق اختها : ان شاءالله يمه .. تصبحين ع خير دخلت غرفتها
ام ياسر وهي وقفها قدام باب غرفتها : وانتم من اهل الخير

الوليد
مهدود حييل تعبان من جاء من دوام هو مو نايم الحلو في موضوع انه جمان عندي دخل الجناح شاف الانوار طافيه .. الا غرفة نوم في ضوء .. دخل غرفته نوم متوقع انها جالسه تنتظره او تحتيه.. فتح الباب خالفت كل توقعاته حصل نائمة في سابع نووم بسخريه ولا فكرت فيكك اصلا.. خليني اروح اصلى الوتر بعدها انام
دخل الحمام وانتو بكرامة توضاء .. بعدها طلع من الحمام فرش سجاده حصله في الكنبة .. ما دري من وين جات بس المهم يصلى .. كبر .. بعدها خلص من صلاة جلس ي ستغفر ربه...استغفر الله استغفر الله .. اللهم غفرلي .. وفقني مع جمان يالله انك تهديها وتعقلها .. قام من سجاده حطها ع جنب دخل الفرش جنبها .. سحبها لـ حضنه... ظل يتأملها يارب انها تحسس فيني بس شكلي بتعب معك ي بنت العم ... بعده غمض عينه ورح في سابع نومة


يوم الثاني يوم جديد ع بطالنا
خاص بطلتنا نوف في غرف طعام
جالسه تتغداء مع أمها وابوها واخوها بعد ما رجعو من دواماتهم جالسه تأكل سلطه لأنها مو مشتهيه تأكل ارز
أبو رائد يوجهه كلامه لنوف : نوف أبغاك تروحين معي محكمه نكتب عقد قرانك ع ولد عمك
نوف من صدمه طح المعلقة من يدها : ايش .... لا لالا ما بغاه يبه تكفي
أبو رائد ما في مجال انها تتناقش معه كلمة وحده : نوف انا موجاي استشريك انا جاي عطيك خبر بس كافي اهو خطبك من اربع سنوات وأنتي تأجيل في الموضوع .. واسمعي هلـ الكلام بعد ما يكتب عقد قران تروحين معه سامعه
نوف لي اول مره تصرخ ع بوها : مو بكيفك .. انا اللي قرار وانا ما بغاه
ابورائد بعصبيه صرخ عليها خلها تفزع من صرخته : نوف سوي اللي قلت لك علية بطيب نفس لا تخليني ازوجك غصبنا عنك فاهمه
نوف طلعت غرفتها جري كان عندها حسس بضيقة انه في شيء بيصير لها اليوم لأنها راحت الجامعة وهي متضايقة ما تدري وش سبب ضيقه ما توقعت انه بوها يرخصها لجاسر كذا مقهورة بالحيل دموعها تنزل وراء بعض اكرهكككككك الله يأخذه رمت حالها ع سرير ...

تحت
ام رئد تستغرب ليش زوجه متمسك في جاسر مع انه سمعته زفتت: ي أبو رائد انت ليش مصر ع جاسر .. عندك ولد أخوك ثاني .. بلال ليش ما وفقت عليه
أبو رائد بـ ارتباك ما لاحظ إلا رائد : انا ما بغى إلا جاسر .. انتي شفتي بعينك انا جاسر سوى شيء زفت علشان تحكمين عليه.. ناس تتكلم حنا ما شفنا بـ عيونا.. ..حاجة في نفسه يعقوب : المهم خلي بنتك تجهز اغراضها لا نه ع طول بتروح معه .. قام من سفره : الحمدلله الله يديم نعمه علينا
رائد بعد ما قام ابوه .. ابوي وراه شيء ليش يبغى جاسر يأخذ نوف لهـ الدرجة يحبه ..يمكن ماسك عليه شي مش معقوله يرخص بنتها كذا ... بدون حلفة زواج ولا ملكه لالا ما يدخل عقلي هل كلام شاف امه متنرفزه وخائفة ع اخته يطمنها : يمه ترى ابوي مستحيل يرمي نوف كذا .. لأنه اكيد شايف جاسر طيب ومناسب لختي .. من تقص عليه ي رائد انا كم يوم شايفه يضرب له واحد عدم له وجهه مكفخ الين قال بس ماطلع من سجن الابـ كفاله .. هذا اللي شاف رائد بس
القصة انه جاسر كان يتمشى في ذيك الحارة وشاف واحد ب يعتدي ع حرمه كبيره في سن كان شارب خمر المراءه تصرخ ي هل الأجاويد ساعدوني جاسر جاي يركض حركته نخوته كفخ لين قال بس .. واللي طلعه من سجن ولد الحرمة لا نه قالت لهم انها دفع عنها لأنه رجال اللي ضربه جاسر كان بـ يعتدي عليها بس الله رسل له هـ رجال طيب .. اللي شارب خمر حبسوا في سجن

ام رائد بتنهيدة وهي تشيل باقي الصحون : الله يوفقها أصلا ما في مجال تناقش مع ابوك كلمته وحده ما يثنيه
رائد قام من سفره يساعد امه يشيل الصحون معها: اميين


رحييل
جلست من نوم تحسس حالها تعبانة بحيل وخاصه بعد أنها ما نامت عدل امس كل تفكر أنها صارت زوجته نادر بسرعه اللي يكره اخوها بس ماتدري ليه يكره .. توها بتقوم من الفرش الا شافت نفسها في حضن نادر تحاول تدفع عنها بقرف
نادر انزعج بسبب حركتها: هييي انتي خليني انام مو نايم عدل انتي جالسه تزعجيني
رحييل بحده : وخرى عني خليني أقوم اصلي .. ما صليت ظهر اخرتها
نادر قام بابتسامة بسخريه بتعد عنها: تعبت وانا اصحي فيكك قلت شكلها مو راعية صلاة هي تلعب ع شباب بكلامها معسول .. اكيد انها ما تصلي .. هي خلها تخاف من ربها أول علشان تصلي
رحييل مطنشته توها بتقوم الانادر قرب منها خافت وش بيسوي فيها باس عيونها بوقحهه : أي نسيت ماقلت لك مبروك انك بنت .. بسخريه : صباحيه مباركة ي عروس ..
رحييل بس لما يقرب منها ترتبك وتستحي منه ما تبغى يقرب منها ماهم كلامه مطنشته ع اخره .. راحت متجها الشنطة اللي جابتها معها حطت لها جلابيتين وبجامتين و فستان لونه ذهبي.. و قميص نوم.. بس لو يموت ما تلبسه له... خذت ملابس دخليه وجلابيه ناعمه ومنشفه دخلت الحمام انتو بكرامة ... فتحت المويه ظلت تبكي بصمت ما تبغاه يسمع شهقاته ويشوف ضعفها لازم تبين له انها قوي ما راح تنكسر.. حقير نذل بعد مأخذ اللي يبغى وشبع قام يقط علي كلام زي سم الله يأخذك ان شاءالله .. أي لازم اخذ حبوب منع الحمل ما بغى اتورط معه هـ لنذل حط شامبو في شعرها بدت تفرك شعرها وتنظف جسمها من اثاره الوقح نذل اكرهكككككك
بعد سكرت المويه .. خذت المنشفة لفتها ع جسمها راح توضت علشان لصلاة ظهر .. بعدها بدت تلبس ملابسها
وطلعت من الحمام وانتو بكرامة ...تنشف شعرها هو مفتوح تركت المنشفة ع كنب واخذت سجاده الموجوده في كنب .. وهي تنظر نادر وقف عند المرايا يضبط غترته ... هي ما تنكر أنه وسيم بس الاخلاق زفتت
لبست العباية لأنه ما في شرشف لـ لصلاة .. كبرت
نادر ما يدري له يحس انه مبسوط بالحيل يحس بحساس غريب.. يحس انه راح يصير اكشن في حياته معها .. فرحان انها بنت .. ما يدري ليه يحسس بشفق عليها .... هو يبغى ينتقم منها بس علشان انها رفعت صوتها عليه في مستشفى قدام اخوها .. ولأنها أخت ناصر ان أبغاها تتعلق فيني .. الى درجة انها تبكي وتقول لي ي نادر لا تركني انا احبكك يضحك بصمت يتخيلها تترجاه .. واعد ي رحييل اني ماحبكك بس أنتي راح تحبيني غصبنا عنك أتمنى يجي هاليوم وشوفك تنطقينها احبكك ي نادر ..ههههههههه
جلس يضحكك بشكل هستيري بصوت عالي.. انا ادري انه أفكار ملخبطه بس غايتي الانتقام
رحييل خلصت من الصلاة .. تقول وش في ذه انجنن قعد يضحكك بحاله .. الله يكمل بعقله قامت وحطت السجاد ع كنبه شافته متجهه لها خافت وش يبغى
نادر ابتعد عن المرايا متجهه لها بسخريه : وش فيك خائفة بأكلك انا . .. مد له يده يبغى تسكر ساعه ..
رحيل تحاول تسكرها بسرعه. سكرتها.. بتعد عنه
نادر بحده : أقول أسلوب تتطنش ما حبه فاهمه اذ كلمتك ردي علي مو تسكتين .. يلا جاهزي حالك بنروح بيت اهلي .. أي ع فكرها ما راح نسكن عندهم .. راح نسكن بشقة برا البيت
رحييل ما تبغى تسكن معه بحلهم تبغى بيت اهله ع اقل تحس بالأمان اما معه عز الله بتصبح وتمسي بكلام يسم البدن بهمس : طيب الحين ارتب اغراضي
نادر ما يبغاها كذا سكتها طول الوقت يبغى يتهوش معها ويبغى تبكي دم .. طلع ينتظره في صاله



ياسمين
جالسه في صاله مع أمها وبنتها في حضنها تلاعبها وتدلع ع امها
نور فيها نوم :ماما ابغى اروح عند بابا
ياسمين تضايق اذ جاء يوسف يأخذ نور تحسس ما راح يرجع بنتها لها بس هو ابوها : حبيبته ماما .. اذا جاء بابا يأخذك روحي معه .. بس هو ما قال انه بيجي يأخذك اليوم
نور قامت من حضن أمها : ألا ماما هو امس قالي راح اجي و اخذك الملاهي
ياسمين تضايقت : خلاص ... اذا جاء بخليك تروحين معه بس ها ترجعين العشاء زين
نور فرحانها انها بتروح عند ابوها قامت بتكلمه بجوال أمها راحت تجيب الجوال جات تركضض: ماما اتصل عليه .. ياسمين : طيب ..دقت وعطته إياها
يوسف جالس عند تلفزيون في جناح وهموم دنيا ع راسه .انتبه لجوال يتصل بك قلبي عندك اسير فرحان يحسبه ياسمين رد بسرعه : الو هلا حياتي
نور تضحكك : هلا بابا كيفك
يوسف صحيح تضايق بس هذي شي الوحيد اللي يربط بـ ياسمين اللي هي نور : هلا حبيبة بابا كيفك انتي انا حمدلله تمام
نور تبتسم : ان كويسه بابا انت قلت لي انك بتودين الملاهي صح
يوسف يبتسم: صح حبيبتي خليك جاهز العصر طيب .. نور ماما وينها جنبك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 372
قديم(ـة) 13-09-2017, 06:24 PM
صورة هايدي فتاة صحراء الرمزية
هايدي فتاة صحراء هايدي فتاة صحراء غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان /بقلمي


نور مدت تلفون لـ أمها ياسمين انصدمت من حركة بنتها بس ردت عليه بأداب : نعم وش تبغى
يوسف بفرح وحزن بنفس الوقت : ماحن قلبك علي
ياسمين بكبرياء : ولا راح يحن حتى لو طلقت زوجتك اسمع .. لاعاد تطلب تكلمني انا ماحل لك سامع
سكرت تلفون في وجهه أي والله له قوة يعين يطلب مني ارجع له ... مرة ثانيه
ام فارس كان جالسه هي تسمع الحديث للي دار بين بنتها وابوها وهذي الفرصة افتح معها الموضوع : يا سمين أنتِ تحبين يوسف
ياسمين بكراهية وحقد : لا أصلا من طلع من حياتي وانا طلعته من قلبي
ام فارس زين هذا للي ابغاه : اذا احد خطبكك توفقين عليه ولا
ياسمين تأخذ نفس : يمه انتي تعرفين راي بـهـ الموضوع بذات رافضه ما عندي غير رفض
نور جالسه تلعب بجوال أمها .. ياسمين تمسح ع شعرها بنتها ام فارس تبغى تستفزها : هذا يوسف تزوج لا بعد عنده منها ولد وانتي حطي يدك ع خدكك
ياسمين بقهر : يمه انتِ تدري انه يهددني بنور.. وانا خايفة اعيد تجربة فاشلة مرة ثانيه
ام فارس تحاول تقنعها : اسمعي في واحد خطبكك لابعد عنده بعثة برا ربع سنوات .. فكري فيها واذا سال عن بنته راح نقوله انها سافرت مع أمها تغير جواء مع اخوها يدرس برا اها وش قلتي .. واصلا اذ فكر يسال
ياسمين تفكر بجديه : راح افكر واعطيك راي بعد يومين
ام فارس تصب له بيالة شاي تأكل حب : اسمعي ترى هو يبغى رد بسرعه .. لانه وراه سافره.. وهو يحب بنتك بحييل بحطها في عيونه
ياسمين :ان شاء الله يمة راح فكر .... تسالها : إلا ماقلتي لي من هو
ام فارس تكلمت بسرعه : ناصر ولد خالتك
ياسمين بصدمة: ايششششششششششش


جاسر
عمه كلمه قال له تعال اليوم علشان نروح المحكمة نملك عليكم منها تأخذها معك .. الله لا يرحمني منك ي عمي انت الوحيد اللي مديت لي يد العون وصيتني اني ادور لي شغل بس ما حصلت لـ لحين قلت لك ان شاءالله .. جاسر من الفرحه مو مصدق انه نوف بتكون عندها بكرة .. اتصل ع الشركة تنظيف علشان ينظفون له شقه .. ...بعدها راح متوجهه لـ بيت اهله لازم يعطيهم خبر انه بتزوج .. قبل لا يجي اتصل ع ابوه وعطه خبر انه يبغاه في موضوع ضروي مهم .. قاله تعال وقل موضوعك بعدها لا اشوف رقعت وجههك
دخل البيت من حسن حظة شاف اخوه بندر من زمان عنه ابتسم في وجيهم سلم ع راس امه وابوه
وراح حضن اخوه بقوه و ترحيب حار: هلا وغلا من زمان عنكك .. متى رجعت من الرياض
جلس مقابلهم .. أبو جاسر بحده : اخلص علينا وقول وش عندكك
جاسر فرحان بحييل انه نوف وافقت عليه قال اكيد تبغاني مثل ما انا ابغاها فديتها ..عمي قال كذا لي نوف موافقه عليك بدون شروط يأخذ نفس : يمه يبه انا اليوم بروح المحكمة علشان املك ع بنت عمي واخذها معي .. مو لازم نسوي عرس
كلهم يناظرونه منصدمين .. كيف نوف توافق كذا بدون لا عرس ولا حفله
أبو جاسر قام بدون اهتمام : سو للي تبغاه ليش جاي تشورني انت ولا تعطيني خبر .. انت ما سمعت كلامي لما قلت لك ابتعد عنه هـ الشلة الفاسدة اللي تمشيهم راكبت راسك وعاندتني .. بسخريه : ما دري كيف اخوي وثق فيك لدرجة انه يعطيك بنته.. اكيد بعطيك ياها كذا بدون لا عرس ولا حفله حافي منتف .. أي اذا خلصت كلامك مع اهلك طلع بعده لاترويني وجهك
جاسر ماتت فرحة بسبب كلام ابوه .. والله عمي حتواني مو مثلك ي يبه .. صعب علي ترك هـ المجموعة فيها موتي: ان شاءالله يبه لك للي تبغاه .. بعده طلع أبو جاسر من صاله
بندر يواسي اخوه : معليه وانا اخوك ابوي خايف ع مصلحتك .. انت بعد اترك هـ الشلة الي ماوراهم الا مشاكل ... بمزحة : ما شاءالله اجل بتودع العزوبية مره وحده
جاسر ابتسم : شفت كيف .. ولو صبرت هـ السنوات كلها ماحد زوجني. الحمدلله انه عمي معي .. ولا انا كنت بظل عزوبي طول حياتي
ام جاسر فهمت عليه بس ما تبغى تضايقه كافي عليه كلام ابوه: الف مبروووك ي ولدي منك المال منها العيال
جاسر متشقق من الفرحة : الله يبارك فيك والله ودي سويت لكم عرس علشان تفروحون بس ماقدر .. ظروفي جابرتني
هند تبغى تبعد الحزن عن قلب اخوها: فديت اخوي .. واحلى عريس قامت باست خده : مبروك
وفاء بمرح : ي سلام اخوي بـ يتزوج ..
جاسر : الله يبارك فيكم .. والله ودي اجلس معكم بس تعرفون الوالد الله ي طول عمره بطاعة الله . يلا اخليكم ..
ام جاسر فيها البكي : الله ي حفظك من عيال الحرم
جاسر باس راس امه: امين ...وهو ينادي ع وفاء : تعالي ي وفاء ابغاك شوي .. يلا مع سلامه .. طلع تهويه ينتظر وفاء
وفاء قامت وراء اخوها تشوف وش يبغى منها... شافته معطي مدخل صالة ظهره : هلا جاسر امرني
جاسر التفت لها ابتسامه : أي حبيبتي ... مشكورة ع اللي سويتي لي .. بس ها يبقى سر.. بين زين
وفاء بحب لـ خوها: ولو انت تامر بس ... واذا تبغى شيء مني انا حاضره..
جاسر باس راس اختها فخور فيها : لاتسلمين حبيبتي . يلا استودعكم الله ...
وفاء جلسه تناظر اخوها الين طلع من البيت مقهورة انه اخوها مو معهم في بيت..


سمير
جلس في غرفته يشرب خمر فرحان انه ضرب ضربته في رحييل ازعجه رنين الجوال رد بالسان ثقيل : نعم وش فيه من المتصل تراك ازعجتني بـاتصالاتك .. وانا مروق حدي ويشرب رشفه من الكاس .. يلا اخلص علي خلني اروق

اشواق بـ صراخ : ي المعفن روح شوف رحيل من تزوجت مو جالس لي تزط في هـ الخمر
سمير بداء يجمع كلامها : ايش عيدي وش قلتي مو رحيل فصولها لـ مدرسه وجالسه تبكي في غرفتها
اشواق بـ تموت قهر لانه شافت نادر امس من دريشه هو يأخذ رحييل وسيم ولا بعد سيارة تدل ع انه غني بصراخ : ي الغبي من قالك انها مفصوله ها.. لا مفصوله ولاشي بغباء : اكيد اعطوها إجازة علشان زواجها .. وانت ي الغبي جلس في مكانك لبنت طارت من يداك
جن جنون سمير مسك غرشة الخمر وحذفه ع الجدار حتى تكسرت الى قطع صغيرة طلع من البيت يتارنح ويبكي ويصرخ رحيل لي مو لا حد غيري راح متوجهه البيت عمه ويبكي


عامر
جلس من نوم ع صوت اذان العصر نزل تحت يحس حاله متضايق طفشان من سعاد نزل هو يتافف من سعاد شاف امه واخته جالسين يتقهوون ماعجبه لبس اخته دايم يتهواش وياها ... منيرة لابسه بجامه مخصره ع جسمها مفصله ع جسمها تفصيل
عامر هو معصب بيحط الحره فيها عطها ذيك نظره خلها تشكك في نفسها : وبعدين معك انتي كم مره وانا أقول لك لا تلبسين كذا قدامي .. تبغين عندك غرفتك
منيرة تستفزه اكثر تحط رجل ع رجل وتشرب قهوتها تركيه بغرور : اذاجات زوجتكك تحكم فيها ع كيفك اما انا مالك دخل فيني سامع ... جالس من نوم وتحط حرتك فيني
عامر شرار يطاير من عيونه قرب منها بيضرب
سرعة ام عامر فطنتها انتبهت له انه بيضربها قامت وقفت في وجهه تحمي بنتها من غضبه : عامر وش فيك اشوي بتكسر اعظامها من العصبيه .. اذا شفت شي ماعجبكك في اختك انصحها بهدؤ ماتقوم تضربها ع طول
منيرة خافت من غضب عامر طلعت جري من الصاله الى غرفتها تحس قلبها بيطلع من محله من الخوف
عامر يستغفر ربه : انا اسف يمه جالس من نوم متضايق في تعذري لي من منيرة أي بعد يمه انتي انصحيها لا تلبس كذا قدامنا لانه شيطان مامات كم وحده راحت ضحية بسب لبسها ماله ادعي اشرح اكثر من كذا انتي تفهمينها يمه ع طاير.. وانتي يمه بعد لك دور في لبسها .. يلا بروح اصلي
ام عامر معه حق : ان شاءالله يمه بنصحها بس بالين وسهوله تجي مو بضرب
عامر هز راسه ان شاءالله .. طلع يمشي لـ مسجد قريب من بيتهم برجوله
ام عامر صعدت فوق بتشوف بنتها شافتها جالسه في غرفتها ولاهمها كلام اخوها مسكك الايباد وتلعب : وش تسوين المفروض غيرتي ملابسك ..وانت ِليش تردين ع اخوك بهـ الأسلوب .. المفروض رديتي علي باداب .. اسمعي من اليوم ورايح ماشوفك لا بسه هالملابس قدام اخوك او ابوك .. ترى معه حق مو معاناة اني وقف في وجهه اني معك لالا تراك غلطانها ...
منيرة طفشانه من كلام امه واخوها: اوف من ولدك مادري وش عليه شايف نفسه .. وانا حره البس اللي ابغاه ماله دخل زين
ام عامر بحدة : اسمعي انا تساهلت معك كثير اذا شفتك لبسه هـ ملابس .. راح يكون حسابي معك عسير .. شفيني ساكته قلت خلاص امي راضيه .. ترى مايعجبني لبسك البسي زي ناس منيرة ماده بوزها شبرين يعني انها زعلانها



ياسمين
جلست تفكر وهي جالسه جنب أمها.. بنتها نور تلعب بجوال ع كنبه ثانيه ليش ما اتزوج وقهر يوسف مثل ماقهرني .. ليش بعد ناصر يبغى يتزوج ع زوجته انا الحين تطلقت من يوسف علشان انه تزوج علي ..امي وابوي مادري كيف يفكرون انا رافضه
يكوون زوجي عندها زوجه ثانيه .. انا ابغى اكوون الوحيده في حياته.. لازم أسال ناصر واذا عرفت أسبابه .. يمكن اوفق عليه .. : يمه انا بوفق ع ناصر بس بشرط
ام فارس بستغرب : وش شرطك .. انا اسمعك
ياسمين بجراءه : الحين اتصلي ع ناصر زين وابغاك تسالين ليه يبغى يتزوج تكلمينه وانتي حطه سبيكر


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 373
قديم(ـة) 13-09-2017, 06:25 PM
صورة هايدي فتاة صحراء الرمزية
هايدي فتاة صحراء هايدي فتاة صحراء غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان /بقلمي


هو عنده زوجه .. بس لا يكون مل منها قال خليني اجدد بزوجه ثانية .. اذا كان كذا انا اسفة مراح اوفق
لانه سبب تافة
ام فارس تصب له شاي : انتي تبغين الحين اكلمه ..
ياسمين تبغى تعرف ليه يبغي يتزوح تترجى أمها: يمه تكفين كلمي الحين .. لازم اعرف وش يبغى بضبط
ام فارس معها حق ياسمين بس استغربت من تفكيرها وش تبغى توصله : طيب ..اتصلت ع ناصر وحطت سبيكر : هلا ناصر كيفك
ناصر ابتسامه لخالتها : هلا فيك خالتي وش لونك عساك تمام والله انه جوالي اليوم منور بـ تصالك
ام فارس تضحكك : أي قص علي بهـ الكلام
ناصر يضحكك : لا والله اني جاد معك .. أصلا انتي امي ثانيه ...
ياسمين تسمع صوته .. يالله وضح ع صوته الحزن حتى لو يضحكك ... يا سمين وش تخربطين انتي بس انا .. مادري حسيت صوته في شوي حزن .. ماتدري له تضايقت عليه
ام فارس : معلينا .. الحين اسمع .. انت تبغى تعرف .. راي بنتي صح ..
ناصر بخوف توتر : أي .. ام فارس : اسمع اول بنتي تبغى تعرف انت ليش تبغى تتزوج ع اشواق


لمياء
جالس تفكر وهي تتمشي في الحديقة بيتهم .. هي صلت صلاة الاستخاره .. اكثر من مره حست براحه عجيبه ..
ماتدري ليه .. اكثر من يوم كان ناصر خطيبه .. تذكر كنت متوتره وتحسس بـ ضيقة بس الحين الوضع اختلف هي انضجت كثير .. تقدر تأخذ قرارتها بنفسها.. لازم تعطي أمها وابوها خبر انها موفقه ع الي خطبها .. دخلت الصالة حصلتهم جلسين يتقهوون .. في
وخالد معهم ... ابوها جالس يناظرها .. يعني ي بنتي طولنا عليهم الحين اخذنا ثلاث ليالي .. لمياء بخجل تقدمت وجلست جنب اختها في : يمه يبه انا صليت
الا ستخارة .. وانا موفقه ع الي خطبني
أبو ياسر ابتسم : أي هذا الكلام الي يوسع صدر الله يكملك بعقلك ي بنتي
ام ياسر ابتسمت :الـ فراح اذا جات تجي مره واحد ..
الف مبروك يمه
في وخالد مستغربين وش سالفه .. من الي خطب لمياء
في بلقافه : يمه من هو الي خطب لمياء .. وش اسمه متى صار هلـ كلام انا وين كنت عنكم .. لالالا مايصير هـ الكلام ماكني بنتكم
خالد طارت عيونه : ول ي في تبغينهم يجابون ع كل اسئلتك بسرعه صبري اشوي
لمياء : الله يبارك فيكن .. بعدها قامت مستحيه منهم راحت غرفتها
في تنظر اختها وهي تصعد فوق: يمه جاوبيني متي انخطبت
ام ياسر طفشت من حنت بنتها : يمكن بعد خطبة خالد لمي يعني 4 أيام ع ما اظن
ابوياسر يوجهه الكلام خالد : اسمع ي خالد اخذ اختك لمياء وفي بعد ..روحو سووا تحليل الزواج
في استغربت : ليه يبه انا اروح معهم
ابوياسر بكذبه : في تطعيم جاي عن انفلونز .. علشان كذا لازم تروحين تطعمين وتاخذين تحليل كامل
في مشت عليها لـ كذبها : أي ان شاءالله يبه ... تسال أمها :الا يمه متى نروح سوق علشان نجهز لعرس خالد
ام ياسر : اليوم بنروح .. انتي تسوقي مع اختك لمياء بعد ما ترجعون .. انا اكمل باقي .. تبغى تجهز لـ في بدون ماتحس عليها
في شاكه الموضوع في ان وش سالفه امي تقولي تسوقي مع اختك : يمه غريبه انتي تقول لي تسوقي مع اختك بـ حالكم. بمزحة : بالعادة انتي تمسكين يده كاني طفله
ام ياسر تضحكك : أي انتي من تدخلين المحل تعفسينه فوق حدر .. تخيل ي بوياسر .. مره رايحين سوق نقضي البيت زين .. دخلت محل كامل في أدوات المطبخ ملابس وأدوات كهرباء .. تخيل وش جالسه تسوي ست في ماخذها الميزان وقعده توزن نفسها ... العمال اللي في المحل قامو يضحكون عليها .. الا بعد جايها ..وتقولي يمه تبغين توزنين نفسك شايله الميزان معها ههههه هـ البنت بـ تموتني من الفشيلة
خالد مات من ضحكك من كثر مايتخيل اخته وهي شايله الميزان وتحوس فيه هههههههه: والله ي في تموتني ضحكك .. الله يسعدك ههههههههههههه.. أي يمه ماقلتو من خطب لمياء الحمدلله انها وافقت
ابوياسر يضحكك : انتي وش تفكرين في ها .. مهبولة انتي ي في .. يوجهه الكلام لـ خالد .. تذكر أبو محمد الي عزمنه
في .. طنشتهم يضحكون عليها .. وانست تسال أمها عن احساسه انه في شي

خالد انصدم : ابومحمد خطبها لنفسه .. لالالا يبه وش هـ الكلام
ابوياسر مامات ضحككك : مهبول انا اعطي بنت رجال كبرابوها
خالد رتاح : اجل مين يبه .. واحد من عياله
ابوياسر ابتسامه : أي ترى انت تعرف ولد محمد
خالد فرحان انه محمد بـ يناسبهم : أي ونعم فيه ..عاد محمد رجال سنافي
أبو ياسر ارتاح لانه خالد امدحه وهو يعرف نظرة عياله في رجاجيل



عند العرسان

رحييل... نادر تركها وراح يصلي العصر بعدها ما رجع الحين اشوي وي اذان المغرب تبغى تروح بيت أهلها
متوتره ماسكه طرف شيلتها وتلعب فيها يارب
لابسه عبايتها ...تحت العباية لابسه فستان لونه ذهبي جنان عليها قبل لا تطلع من الفندق البست عباية علشان مايشوف نادر عليها ...ماتبغاه يشوف عليها اكيد بجرحها بكلامه
تحس حالها تستحي من امه واخته ابوه ... جواهر : وش فيك ي رحيل سوالفي .. حسك مستحي منا لاتستحي وسعي صدرك
جواهر قامت من مكان وماسكه كاس عصير جلست جنبها شربت رشفه من العصير بهمس : تبغين نروح غرفتي .. ترى عادي
رحييل بهمس رايح فيه صوتها : لا عادي خلينا هنا
جواهر طنشت كلامها لانه ووضح عليها متوتره : يمه يبه انا باخذ رحيل فوق بخبث ارويها غرفة نادر تقول تبغى تشوفها .. حطت كاس العصير فوق طاوله
رحيل انحرجت ماقلت كذا كذابها مثل اخوها الكذوب
ابونادر يبتسم : أي خذي معك .. خليها تأخذ راحتها شوي لانه وضح عليها انها متوتر
ام نادر فرحانها فيها حمدلله انه نادر اخذها : أي يمه عادي
جواهر امسكت يد رحيل ودت فوق معها ..رحييل تكلمت : ليش قلتي لهم اني بشوف غرفة نادر انا ماقلت كذا
جواهر تضحكك ع احراج رحيل : فديتك علشان تقومين معي أصلا امي ابوي لحظو توترك .. بسؤال كيف شفتي نادر
رحييل بنظرات الكراهيه بس مالاحظة جواهر : الحمدلله طيب معي .. تونا ما بعد نتعرف ع بعض مراح احكام عليه الا بعد العشره
جواهر : صح معك حق الله يسعدكم يارب .. وصلو غرفتين بابهم مقابل بعض جواهر بخبث : وش رايك ندخل غرفة نادر .. ولا نروح غرفتي
رحيل تحاول تبعد عنها الاحراج : جواهر تمط في اسمها .. تكفين كافي احراج .. وش ابغى في غرفته انا .. اخليني ادخل غرفتك بس
جواهر ماتت ضحكك ع شكل رحيل وهي منحرجه
: خلاص هههههه بدخل غرفتي .. كلش ولاتعصبين
رحييل :جواهر خلاص لاتضحكين علي .. بعد دخلوا غرفته جواهر .. لون غرفتها بني ع ذهبي
جلسو ع كنبه مقابل سرير : وش رايك بغرفتي تجنن صح
رحيل انبهارت من غرفتها : أي جواهر بسالك
جواهر قامت تشغل تكيف برموت : أي اسالي خذي راحتك .. اي بعد افصخي العباية .. ترى مافي احد غريب ...
رحيل ماتبغى تقصخها بس بتشك فيها جواهر : طيب وهي تفصخ العباية.. في ولمياء كيف يصرون اخوات نادر ؟؟؟
جواهر تمسح ع شعرها : من رضاعه امي كنت تعبانه في رضعته ام ياسر مع لمياء .. علشان كذا صار اخوهم
رحييل :أي عدل ... علشان كذا نادر يكره اخوي يبغى ينتقام لـ اخته قامت ترتب شكلها وقفت عند المرايا .. فستانها ذهبي جاي ع جسمها من اختيار أمها ... شعرها مفتوح ناعم نص ظهرها .. عيونها رسمتها رسم مكياجها ناعم
جواهر تصفرلها : واو وش هالاجمال ي بنت .. لو انا من نادر مخليك تتطلعين ابداء.. خليك محبوسه في لغرفها خاف يخطفونك منه ههههههه
رحييل استحت : لا عاد مو هـ درجه جمالي يوسفي .. ترى المكياج له دور ...
جواهر :لا انتي بدون مكياج جمييله انا شفتك .. من قبل
رحييل تهز كتوفها بمدري : كيف انت تشوفين كذا

جمان
من اجلست من نوم ظهر وهي طفشانة .. زين بعد كلمت نوف .. تقولهم انه جمان تعبانة ماتقدر تحضر لـ امتحان ياربي وش اسوه مع هـ الوليد.. لا بعد طلع من العصر ما رجع ياربي منه.. ثواني الا يدخل الوليد مستعجل : يلا حبيبتي جمان شيلي أغراضك بـ نروح بيت اهلي .. توه بـ يدخل الغرفة.. الا سمعها تصرخ عليه
جمان قامت ..تصراخ : مو ع كيفك انت .. ابغى اروح بيت اهلي .وطلقني .. سامع
الوليد قرب منها ابتسم : حبيبتي انتي .. واحراجها اكثر باس خده : انا مو مطلقك انتي لي .. فاهمه .. يلا شيلي اغراضك خلينا نوصل قبل اذان المغرب
جمان وجها صار احمرا من الاحراج ..وده تصرخ عليه تقول له مو ع كيفك .. انت تحب زفت اشواق .. موضحت لي ..شيء يعني صدق يحبها ..
الوليد انتبه لها انها سرحانها قرب منها بهمس وبخبث: ودك نجلس هنا .. ونسوي ليله حمراء
جمان انتبهت له بحراج : وليد كافي احراجات ... انا مابغاك افهمني .. خلاص انت تحب الي اسمها الهنوف


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 374
قديم(ـة) 13-09-2017, 06:32 PM
صورة هايدي فتاة صحراء الرمزية
هايدي فتاة صحراء هايدي فتاة صحراء غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان /بقلمي


الوليد هز راسه بـ لا تعب منها راح بـ يجهز أغراضه بحده ضربها ع شفاتها ضربه خفيفه: قال لها اذا بتمين وقفها راح اروح خليك هنا .. لا تقولين لي ما بغاك سامعه
جمان تألمت من ضربت لها مقهورة منه ليه مايقول لها انه يحبها هي ..ما يحب الا سمها الهنوف ليه مايقول ي جمان انتي حياتي لا تصدقين أي شي تسمعينه.. راحت غرفت نوم تأخذ عباية و شنطتها .. كانت بتروح الامتحان بس الوليد الي سوها ... ماخلها تذكر عدل .. لبست عبايتها.. الوليد اخذ أغراضه : يلا جمان خلاص مافي شيء اغراضك كله اخذتيها .. لانه مارح ارجع هنا مرة ثانيه
جمان فيها البكي .. هزت راسها بـ أي .. مد يده لها .. بس هي تجاهلته ..قرب منها واخذ يدها غصب عنها مسكه بتملك .. طلعو متوجهين البيت اهل

ناصر
ناصر يعدل جلسته كانه خالته تشوف لانه جلس في شريكة ... عنده بريك في كافتيريا في شريكة. .يسمع صوت الاذان المغرب: هلا خالتي امري انتي و ياسمين .راح اجاوب ع كل اسئلتكم
نور كنت تلعب بجوال أمها انتبهت انه صوت ناصر تركت جوال أمها ع جنب جات تركض جلست وسط جدتها وامها : خالوه ناصر كيفك
ياسمين انحرحت .. الحين بيعرف انه حطينه ع سبيكر .. ناصر ابتسم : هلا حبيبتي انا تمام انتي كيفك
نور ماشاء الله عليه نبيهه علشان كذا هي في عمرها مفروض تتعت في كلام بس هي ذكيه .. تفهم .. بسرعه
نور فرحانه انه تكلم ناصر: انا فرحانه بحييل لانه بابا بيجي ياخذني يوديني ملاهي
ناصر مايدري ليه انزعج لما قالت انه ابوها بياخذها مع انه من حق هي بنته: شطوره حبيبتي .. تستاهلين من يوديك ملاهي... شك انه في طرف ثالث معهم
ام فارس تكلم نور : حبيبتي روحي هناك العبي بجوال خليني اكلم خالو ناصر اشوي ..بعدين اخليك تكلمين زين .. نور : زين باي خالو...ابتعد عنهم راحت تكمل لعبه
ناصر : باي حبيبتي ... أي خالتي يأخذ نفس بحزن: انا حياتي مع اشواق هاجرها من شهور
ام فارس : ليه هي زوجتك .. ليش تظلمها معك .. اذا كذا بتظلم بنتي معكك
ناصر بضيقة لانها طرت اشواق بصدق : اسمعي خالتي .. انا مستحيل اظلم احد معي .. أي بنسبه لـ اشواق .. انا قلت لها انا مستعد اطلاقك وعطيك حريتك .. انا مابغى اظلمك معي .. لأني معتبرها زوجي لي عايفها .. بس هي عيت قالت انا عجبتني حياتي معك كذا حتى لو ما تعطيني حقوقي
ياسمين حست بالحزن عليه من صوته حزين الله يعينك ي ناصر
ام فارس عجبها تصرف ناصر مع اشواق: الله يعطيك ع قد نياتك .. دامك صريحة معها.. هي الخسرانة ام فارس جابت الكلام بصميم : اذا انت سويت كذا مع اشواق اكيد بتسوي مع بنتي كذا لانه قلبك معلق في الماضي الي هي لمياء
ناصر شكلك ي خالتي انتي الي بتخلين ما انسى لمياء من كثر ما تذكريني فيها ناصر يأخذ نفس: من حقك تخافين ع بنتك .. بس انا ناوي أكون اسرة مع ياسمين ونور .. في شيء ثاني تبغين تعرفينه
ام فارس تاشر ل ياسمين .. ياسمين هزت راسها بـ لا
: لا خلاص الله يعطيك العافيه
ناصر حشرهم في زوايه : يعطيك العافيه اعتبر الموافقة وصلت صح يعني انتو موافقين وياسمين موافقه
ياسمين بخجل هزت راسها لـ أمها بصمت .. تكلم بهمس صوت خافت أي موافقه
ام فارس : أي الف مبروووك مقدم
ناصر من الفرح قام من الكرسي : الله يبارك فيك خالتي .. تبغون بكره عادي نملك
ام فارس : انت كم يوم تمشي .. من سعوديه
ناصر : باقي لي يومين او ثلاث أيام .. بس اذا ملكت بمشي ع طول
ام فارس : أي خلها بكره .. تساله : كم سنه بـ تظلون برا ..
ناصر ارتباك بكذبه : 4 سنوات او سنتين ع حسب
ام فارس استغربت ارتباكه بس طنشت : الله يسعدكم
حياك الله بكره تعال تفهم مع ابوها واخوانها
ناصر بيطير من الوناسه .: ان شاءالله راح اجي بكره بحفظ الله ورعايه
ام فارس : مع سلامه بحفظ الكريم سكرت الجوال حضنت بنتها : الف مبروك يمه
ياسمين : الله يبارك فيك ... تفكر مادري هل قرار الي اخذته في محله والا بجيب لنفسي المشاكل .. يارب يسر لي اموري


تحت بيت أبو نادر
نادر

دخل نادر البيت بعد ماصلى المغرب .. مايدري ليه يشتاق لها .. مع انه اخلاقها زفت .. دخل صالة . ما حصلها موجوده معهم .. خاف حس بيضيقة ليكون سوتها وراحت بيت اهل ...
جواهر حست بنظراته انه يدور ع رحييل : وش فيك ي نادر.. بخبث : تدور ع رحييل توها من اشوي.. تصلت ع اخوه ناصر .. يجي ياخذها .. وراحت معها
نادر بعصبيه : ايش .. كلهم ماتو ع ضحكك
ام نادر تبتسم: ترى تمزح معك .. هي فوق تصلي في غرفت اختكك
أبو نادر يضحكك : هـ الدرجه تحبها وتخاف ترجع بيتهم
نادر حك راسه بحراج : لا يبه .. بس استغربت .. جلس جنب جواهر : هين انتي حسابك معي بعدين .. الجواهر ميته ضحكك ع اخوها مطنشته
ام نادر حس في ولدها انه يبغى يشوف رحييل : يمه قوم لـ زوجتك روح شوفها انت من طلعت العصر ماشفتها .. المفروض ما تتركها لأنكم معاريس
أبو نادر يايد كلام زوجته: أي يولدي صح كلام امك
نادر حشرو في زوايه هو مايبغى يشوف خليها تولي
بس لازم ما يبين لهم شيء.. صعد درج بخطوات واسعه
دخل غرفت اخته شاف تصلي جلس ع كنب طفشان .. مزج صفر .. يمكن يحط الحره فيها .. لانه شاكة انها مشتكي ل اخته .. ليش قالت لها انه اتصلت ع ناصر بـ تروح معه ... مسرع ي رحيل تشتكين عند اختي
رحيل خلصت الصلاة ... مسحت المكياج لأنها توضت المكياج خترب مع المويه .. حتى بدون الميكاج تهبل
حطت سجاد ع التسريحه .. ما نتبهت لوجود نادر التفت عليه : بسم الله ..حطت يدها ع صدرها
نادر بسخريه : شايفه جني عندك علشان تسمي
رحييل مطنشته قربت منه تأخذ العباية من ع كنبه
نادر طفش من هـ تطنيش : بعدين معك .. مو انا قلت لك لا تطنشين ردي عليه ..قام مسكه من كتوفها وهو يهزه كانه ورقه نادر ما ينكر انها فتنه وهو خائف انه يحبها .. اعجبه الفستان عليها فتنه .. عيونها اه من عيونها حكايه ثانيه وخاصه انها موحطه حكل عليها
رحييل شافت انه مطول وهو ماسكها تحاول تبتعد عنه مو طايقته : لو سمحت فكي يدي
نادر شاف نظرات الاشمئزاز في عيونها وحضنها بقوة عناد فيها : المفروض انا الي انظراك هـ نظرات مو انتي .. واسمعي.. الحين ليه تروحين تتشكين عند جواهر .
رحييل مصدومه : متى شتكيت عندها .. انت تكذب لكذبها وتصدقها.. أصلا مسرعه تعرفت ع اختك علشان شتكي لها ها..
نادر بتعد عنها : اجل ليه تقولي انك ب تكلمين ناصر علشان يجي ياخذك .. هم قالو انه مزحة بس ما دخلت عقلي
رحيل بصرخ : عمرك ما صدقت زين .نادر قرب منها ماسكها من زنودها وانفاسه تلفح ع وجهه الى درجته انها غمضت عيونها من الخوف : بعدين معك انتي ي تصرخين ... ي تطنشيني .. المفروض تحترميني انا زوجكك .. واصلا انتي وقحهه وش اترجي منك سمعتك زي زفت ... دفها عنه : يلا خلصي خلينا نروح شقتنا .. بعدها طلع من الغرفة نزل تحت عند اهل.. تراك رحيل تبكي بصمت ما تبغى يشوف ادموعها .. الله ياخذك ان شاءالله


صقر
يتمشى في الحاره اللي فيها بيتهم .. هو يدخن .. يبغى يطفي نار اللي في قلبه ... لو تدري امه انه يدخن كان بـ تموت قهر عليه .. هم سبب كان خلوني حجز في .. قبل لا تتكلم جدتي . اخ ي القهر .. والله لو انه في تعطيني بس اشاره انها موافقه عليه .. لـ اخذ اهلي ورح اخطبها غصبنا عنهم .. بس هي ما اعطتني ولا يشاره .. لا بعد كل ما ارسل لها ع الواتساب .. تعطيني حضر ولا بعد تشوف رسائلي .. بدون ما ترد لأني اشوف صح الأزرق .. اخ والله اني مقهور .. والي قهرني اكثر راحت لجدتي وقالت لها اني ابغى في .. وش ردت علي .. ي صقر انت توك صغير ..اذا خلصت .. من الجامعه وتوظفت .. فكر تتزوج .. شوف خالد ياسر اخوك نواف ما فكرو يتزوجون هم اكبر منك .. ي وليدي شيل في من راسك .. لأنها هي ما تفكر فيك .. ولا يهمك ادور لك .. بنت احسن من في
اذكر ردي عليها بصراخ : ما ابغى لـ في واذا ما اخذتها ما راح اتزوج .. سامعه ... بعدها طلعت من بيت جدتي مقهور .. بـ ايام سمعت انها حجزتها لـ فهد .. ظليت في غرفتي مقهور مو بيدي شيء .. ام الحين .. والله لخرب عليهم كل شي .. ماعاد يهمني شي .. لو فيها موتي
رمى سجاره وخذ له وحده ثانيه ... انا ولـ انت ي فهد



محمد
جلس في غرفته منسدح ع سرير يحس بخجل من ابوه .. لازم يعتذر ع كلامه اللي قاله في حق ابوه كبير وخاصه اذا درت امه بـ تزعل منه .. لازم ما تعرف امه بالموضوع .. لأنها بتصير زوجتي .. بس اتخيل لو تدري والله امي بـ تكرهها ... وسبب انا .. نزل تحت حصل اهل كلهم موجودين في الصالة.. ماعد عمر .. الي عنده رحله .. ابوه ...محمد يأخذ نفس: يمه ابوي وينه فيه
ام محمد تبتسم له : وش فيك ي محمد من جيت من شريكة وانت مسكر عليك الغرفة
محمد يرد لـ امه الـ بتسامه: ما فيني شيء. بس كنت محتاج اني كون مع نفسي شوي

ام محمد تاشر ع مكتب: ابوك في المكتب روح له .. اذا تبغاه
محمد يدخلي يده في جيب بنطلونه : ان شاء الله .. بروح له .. أي في موضوع ضروي لازم اكلمه فيه
سعاد تشوف اخوها يبتعد عنهم متوجهه الى مكتب ابوها : يمه وش عند محمد مع ابوي .. وراه شي .. محمد مو ع طبيعته اليوم
فرح تأكل كوكيز مع قهوة : انتِ ليش ملقوفة كذا .. اذا في سالفة ..ماردك بتعرفين .. يمه كلش ملقوفة الله يعين عامر عليك
سعاد طنشتها .. انا اللي الله يعيني عليه : يمه انتي تعرفين وش يبغى من ابوي
امحمد طفشت من حنت سعاد : وش دريني عن اخوك شيفتني معهم وبحده : أقول جاهزي حالك .. بعد الصلاة العشاء نروح سوق ما باقي شيء ع زواجك
مافي تقولين لي ما بغى اروح ي ويلك مني مثل أيام الملكة ... سعاد سكتت لأنها اعرفها امه مصره انها ترووح معهم
محمد طق الباب .. أبو محمد اذن له بدخول : هذا انت وش عندك باقي كلام بتقوله بدون لا تثمنه
محمد قرب لـ ابوه باس راسه و رجوله ويده : تكفى يبه سامحني .. والله مو قصدي أقول لك هـ الكلام .. وانا الحين جاي اقولك موافق وراضي ع البنت ..
ابومحمد ابتسامه : الله يرضى عليك ... أي بعد توه ابوها مسكر مني يعطيني الموافقه
محمد ابتسم ع فرحة ابوه تسوى دنيا ما فيها اهم شيء ابوه يرضى عنه مومهم اذا كان رفض البنت بشكل مبدئي راح يتعود عليها ويحترمها هذا اهم شيء عنده الاحترام : الله يبشرك بالخير ان شاءالله تحليلي تطلع متطابقة قال كذا علشان ابوه يعرف انه راضي موافق ع البنت
ابومحمد فرحان الولده .. انه وافق ع البنت بطيب نفسه
: ان شاءالله الله يبلغني فيك أبو .. أي ما سألت وش اسم البنت
محمد ابتسم يشوف الفرحة بـ عيون ابوه: امين .. أي يبه وش اسمها
ابومحمد : اسمها لمياء .. محمد ابتسم لـ ابوه : يلا يبه عن اذنك .. بروح ابشر امي واخواتي
أبو محمد : اذنك معك أي بشرهم .. بعد طلع محمد .. من المكتب


سمير
وصل بيت عمه وهو يهدد ويتوعد وي صراخ : والله ماخليكم .. رحييل لي انا المفروض أكون زوجها مو لاحد ثاني .. كلامه كله مو مفهوم بسب ثقل للسانه
يطق الباب بيت عمه افتحوو والله لارويكم..ويهذر بكلام غير مفهوم ازعج الجيران بصوته .. ناصر عصب وطالع له فتح الباب: نعم خير وش عندك ازعجتنا وازعجت الجيران ..
سمير يدف ناصر عنه ..: وخرى عني وين عمي وينه
ناصر حط يده ع انفه وبتعد عنه من ريحته المعفنه : وش هـ الريحة بشمئزاز: انت شرب خمر والعياذ بالله
سمير بنفس شين : طس عني تراني مو طايقك
خير شر .. عمي وينك
ابوناصر طلع ع ازعج سمير من المجلس : نعم خير وش صير هنا ..بسخريه :هذا انت ي سمير صوتك يلعلع ..وش تبغى
سمير يرفع صوته ع عمه وبـ قلة اداب :ليشششششش تزوج رحيل من غيري مو انا قيل لك اني ابغاها سمير يتعت بكلام غيرمفهوم بسب الخمر
أبو ناصر بسخريه : انا يوم قلت لي انك تبغاها كنت اسلك لك .. ولا انا مهبول اعطي بنتي واحد مو راعي الصلاة ولا بعد يشرب خمر بايع بنتي انا
سمير جن جنونه طلع سكين من جيبه .. يبغى يطعن عمه لأنه اقهره وقص عليه بكلامه
سرعت بديهة ناصر خلتها يتحرك اتجاه ابوه سمير طعن ناصر بدل عمه.. أبو ناصر يصرخ : لالالالا ولدي

*
*
*

اانتهى





أهم شي تعليقاتكم تشجعني اعطوني توقعاتكم
أتقبل الرأي الناقد والحاقد ...الناقد يصحح مساري الحاقد يزيد إصراري
ما احلل ولا اسامح اللي ينقل الرواية بدون ذكر اسمي هايدي فتاة صحراء
سبحانك اللهم وبحمدك، أشهد أن لا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك، لا إله إلا الله وحدهُ لا شريك له، لهُ الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير.

اي اعذروني ع الاخطاء الاملائيه




[/size]


آخر من قام بالتعديل هايدي فتاة صحراء; بتاريخ 13-09-2017 الساعة 07:58 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 375
قديم(ـة) 13-09-2017, 06:33 PM
صورة هايدي فتاة صحراء الرمزية
هايدي فتاة صحراء هايدي فتاة صحراء غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان /بقلمي


وهذا البارت
ونزل يلا ي حلوين قراءه ممتعه
احبكم


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 376
قديم(ـة) 13-09-2017, 08:50 PM
صورة RAMD الرمزية
RAMD RAMD غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان /بقلمي


الله يسعدك والسموحة ماعلقت على البارت القبل كنت مشغولة البارت يجنن وحبيت نادر ورحيل ومحمد بعد مايشوف لمياء رح يحبها اكيد بس الله يغير أفكار ابو محمد السودة في مسكينة ماتدري شنو المصيبة الناطرتها ودي ❤❤❤❤❤❤❤❤بانتظارك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 377
قديم(ـة) 13-09-2017, 09:50 PM
صورة الجريئـ بريئه ـه الرمزية
الجريئـ بريئه ـه الجريئـ بريئه ـه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان /بقلمي


مساء الخير البارت يهبل
في تموت من الضحك علي سالفة الميزان😂😂ورحيل تكسر الخاطر. أما سمير 😢أكره هو وأخته عينها علي نادر بس أحسه هو و رحييل مناسبين حق بعض اكيد بي يحبها بعدين... وبس يعطيكي 10000عافيه 💐💌


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 378
قديم(ـة) 14-09-2017, 06:37 AM
فُرات فُرات غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان /بقلمي


الله وأكببببببر وللمرة الثانيه اسمي جنب البارت يتشرف البارت بأسممي الفخم
ونجي للبارت نادر اخخخخخ بس منك ومن كلامك اللي يسم البدن ياويلك من ربي جالس تطعن في شرفها وهي بريئة ياعمري عليك يارحيل بس تعجبني قوتها ويانادر راح تطيح في حبها لأنك ماتقدر تتجنب جمالها وواضح عليك خفيف
في هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ياربي منها هالبنت كل شيء تبي تعرفه في هالبيت أما سالفة المييزان تموت ضحك مسكينه ماتدري وش اللي يصير من وراها راح تنصدم صدمة عمرها قلبي معها
ناصر تعاطفت معه بششكل كبيير بس لييه توتر صح نسييت الله يأخذك ياسميير أن كأنك قتلت ناصر هالولد ماعمره تهنئ في شيء وراه زواج وسفر شكله بيتكنسل كل شيء حسبي الله
جعلك تنسجن وماتطلع ياربّ
صقر كرهته خفييف مرره وقليل الادب يرسل لها اللي مايستحي ومفروض أعرف إنه خفيف من يوم رسل لفي خلي عندك كرامه إذا كانت عندك كرامه بعد بس الله يستر وش راح يسوي في عرسهم شكله بيخرب عليهم
منيره يعع يعع مرره كريهه
جمان والوليد اه بس منهم هالاثنيين تعب معها هالعنيده وهو يفهم فيها يحبها هي ويكره اللي ماتتسمى الهنوف
فقدنا البارد فهد وياسر ليه ماله دوور كبيير في روايتك شخصيته جميله ومتى يسامح لمياء ابي أشوفهم مع بعض
وننتظرك ياقلبي في البارت الجاي، موفقه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 379
قديم(ـة) 14-09-2017, 02:32 PM
crazylone crazylone غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان /بقلمي


هلا z ...
امس كنت كاتبه رد وش طوله اخرتها جار ايقاف التشغيل //وش اقول يعني ..استغفر الله .
نادر ..يعلك الساحق الماحق ووالمرض. المتلاحق هف هف. هف. /استغفر استغفر الله عصبت من الخاطر /منسجمه الاخت. خخخ
صقر حظك ما كنت معك ف نفس الشارع ولا كان بيجيك كف من وين؟ما تعرف صراحه زفت بمعنى الكلمه وبلا استثناء...
جمان ...خخخخ شكله بيطلعلك اربع قرون مو قرنين من ووليد ...
لمياء ..حياه سعيدة /اتخيل ام محمد تكرهك والله بلاوي خخخ
سمير واشواق نو كومنت //كارهتنننننكم
//////للمرة الثانيه ...منسجمه الاخت ههههه..
من. بعد. ؟؟ما اتتذكر /خخ ززهايمر وبعددي ما. عجزتت ع. قولتت امي. هذا خليط. الهبل. واالكسل
Beyz

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 380
قديم(ـة) 15-09-2017, 05:11 AM
صورة كـــرزه الرمزية
كـــرزه كـــرزه متصل الآن
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان /بقلمي


السلام عليكم و رحمة الله

يعطيك العافيه 😘
طبعا انا بس قريت البدايه لسا ما وصلت لكم
لكن عندي ملاحظة🤤
الروايه فيها أخطاء إملائية و نحوية
فا ياليت تنتبهين اكثر المرات الجايه

و يعطيك العافيه خيتو 💓

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان /بقلمي

الوسوم
أنا بطبعي. الوفاء. بس في. الحب . خوان
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
ذنبك ياخوي دمرني /بقلمي كويتيه و روحي المملكه روايات - طويلة 0 12-02-2017 04:31 PM
أنتي بيتي ومنفاي أنتي أرضي التي دمرتني /بقلمي شاادن فهد روايات - طويلة 15 09-08-2016 01:33 AM
[مسابقه] الوفاء والاخلاص كنز ثمين ورقه شجر منقولات أدبية 4 06-07-2015 02:56 AM
~ مسابقه ~ الوفاء والاخلاص غــيّــم • منقولات أدبية 2 05-07-2015 11:08 AM
نهر الوفاء شــيــخــةالــزيــن خواطر - نثر - عذب الكلام 10 27-09-2004 10:57 PM

الساعة الآن +3: 10:36 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1