اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1671
قديم(ـة) 09-01-2018, 10:05 PM
صورة tofoof الرمزية
tofoof tofoof غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثه : طفولة ملوثة بالواقع


مساء قلم مبدع ..
حروف ساحره ..
و روائية مبدعه ..
مساء فرحة النهاية ..
وحزن الفراق ..
مساء الياسمين ..
ولاخر مرة اكتبها ..
.
.
هل لي بمساحه بسيطه وسط كل ذلك الصخب .. مساحه هادئة صغيرة .. اترك اجمل حروفي .. التي رتبتها بصعوبه .. في احجية الحروف .. لأقدمها بتردد .. وابتسامه .. إلى مبدعة غرام ..
.
.
قبل كل شيء .. اعتذر عن كل فصل لم استطع ان اضع بصمتي خلفه .. اعتذر عن كلمات كانت يجب ان تهدى إليك تعبر عن امتنان .. شكر .. ومدح .. حبست على الصفحات ولم تصل إليك .. اعتذر عن انتقادي في اول تعليق وغيابي في اخر جزء .. زحمة مشاعر.. حروف .. لا اعلم كيف أبدا وبمن ..
.
.
دعاء ..
قرأت اول اربعة عشر فصلا وانا صامته ..
اعجبت بقلمك .. حروفك و افكارك ..
لأول مرة ودون مبالغة أقرأ رواية بهذه الحقيقه ..
بهذه المصداقية .. الشفافية و الإبداع ..
ان تستطيع الكاتبه إيصال مشاعر ابطالها للقراء..
ان تقنعهم بتقلب الظروف و اختلاف النفوس ..
وتغير الشخصيات ..
امر اصعب من الكتابة نفسها ..
الجميع يستطيع التفاعل مع مشهد تمثيلي هذا لأنه مرئي ..
ولكن الاقتناع و الاحساس بمشهد لمجرد قراءتك له ..
هذا تفوق كاتب .. بل ابداع روائي ..
تفوقتي كتابيا واخلاقيا ..
كسبتي صداقات و معارف ..
قلوب صادقه ..
نشرتي الفرحه و البهجة ..
اخذتِ مكان في قلب كل قارئ ..
شاركتهم حياتك وحروفك ..
فنعمتي بحبهم ..
.
.
هناك مقوله مشهورة لمستغانمي”هناك شيء ما حدث في طفولتك وبدون أن تعي ذلك، كل شيء سيدور حوله حتى آخر لحظة من حياتك.”
حقا .. فكل مشاكلهم .. سعادتهم .. حياتهم .. شخصياتهم .. تفاعلهم .. وردات فعلهم .. كانت نتيجة لطفولتهم التي تلوثت ..
تلوثت بمال وفقر .. حب وكره .. يُتم وفقد .. ذل و كرامه ..
كانت طفولتهم الملوثة بالواقع الذي لم يختارونه يوما .. ولكن ربما تلك الطفولة المرة كانت نتيجة لحياة سعيدة .. ونهاية مختلفه ..
فربما لو لم تتلوث طفولة روان بحقد والدها
لما عرفت تامر ..
ولم يكن لها اخ ..
بالتأكيد هديل لن تكون صديقة العمر ..
ولن يكون للؤي نصيب في معرفتها ..
وبالتأكيد هديل كذلك ..
لو لم تباع .. وبقيت عند والدتها ..
لن تكون شخصيتها كما عهدناها..
تلوث طفولتها بفقد امها و شحذها امام إشارات المرور ..
انتشلها من حياه اقذر كانت ستعيشها بجانب والدتها ..
اكسبها روان و بشار و ثلاث هدايا من الله على صبرها..
لن يختلف حال ترف و لمى وبشار عنهم ..
فطفولتهم قد جمعتهم ..
.
.
روان ..
"سمية جاسم الرايد "
شخصيتها مزيج بين الجد و الهزل .. القوة و الضعف .. صعبة التعامل .. و الارضاء .. عاشت بين إشارات المرور .. تقاطع الطرق .. الازقه الضيقه .. و البيوت المتهدمه .. طفوله صعبه .. خرجت فتاه قوية رغم انكسار قلبها .. عاشت ايام سوداوية .. حتى فتحت لها ابواب النور .. انانيتها نابعه من صدق مشاعرها و قوة حبها .. نهاية عذابها وجدت حضن دافئ يدعى ام .. ورغم هربها المستمر منه .. وتمثيلها اللامبالاة .. كانت تعود إليه بانكسار نهاية كل ليلة لتستمد القوة منه .. هي لا تنطق بامي .. ولكن كل ذرة فيها تصرخ بذلك .. جاسم كسرها .. ولن تستطيع ان تنسى ذلك .. ولكن هي لا تستطيع ان تنكر حبها له .. فصراخها بأنها تكره هو مرآه تعكس حبها .. فنحن لا نكره من لا نحمل له مشاعر ..
.
.
تامر ..
كان شخصية تكمل الأحداث .. فوجوده يغلق الثغرة و غيابه لا يؤثر .. وبحبكه منك جعلته احد اهم الأبطال .. رجل شرقي حمل على عاتقه مسؤولية عائلته بعد ما مات عمودها و هرب سقفها و سجنت فرحتها .. عائلته و فرحتهم هو غايته .. ولأن العائله كانت كل حياته فأبى ان يكمل حياته دون استرداد كرامة فرحة عائلته .. أعباء الحياه صنعت منه رجل .. وليس ذكر!!
"وفي معركه شرسه بين الجد و الهزل .. الانكسار و القوة .. الجماد و الماء .. الاشتعال و الانطفاء .. هزم الحب كل ذلك .. ليثبت لنا إن الإختلاف هو شعلة الحب المضيئة .. "
.
.
هديل ..
عاشت على أمل إيجاد والده وحضن دافئ لأحد عشر عاما ..احد عشر عاما من الانتظار .. احد عشر عاما عاشت في وهم يدعى حضن والده .. هي الاخرى مختلفة عن روان .. ففي الوقت الذي تضحك روان لتخفي انكسارها .. يكون الانهيار و الدموع حل هديل .. لا احد يستطيع لومها .. ف روان لم تعرف العائلة يوما .. ولكن هديل قد عرفتها و حرمت منها .. وعندما عادت لها.. عادة بهيئة شيطانية .. عادت بمكر .. و أنانية .. عاشت ايام صعيبة في طفولتها لأنها حرمت من حضن الأمان .. و لكن تلك الأيام كانت افضل بكثير من حقيقة والدتها ..
.
.
بشار ..
المال و الاهل لوثت طفولته .. الشيئ الذي افتقدته هديل وروان هو نعم به .. ولكن كان سبب لضياعه .. طفولته الملوثه جمدت مشاعره .. جعلته متبلد المشاعر .. يلعب و يكسر و لا يهتم .. موت اخته وحقيقة والده وحب هديل ضربات من الحياة كي يستيقظ من وهم طفولته .. احتاج وقت
.. ولكن في النهاية إستطاع النجاة ..
هو وهديل لعب القدر بهما فجمعهما في النهاية .. واهداهم ثلاثة اطفال .. لفتح صفحة جديدة في حياتهما .. بعيد عن الطفولة و الماضي..
.
.
ترف ..
الظلم يؤلم .. فكيف لو كان الظلم من اقرب الناس لك .. من اهلك .. الشيئ الذي تنتمي له .. ظلمت كثيرا .. وعانت اكثر.. قصتها مؤلمة ..وتفاصيلها مُبكية .. حُرمت من اهلها ثم ابنها وحياتها .. عاشت حياة صعبه جدا .. فحتى بعد خروجها لاقت الرفض و الصد من اهلها .. كان الجميع ضدها .. ولكن لا شيئ يبقى على حاله .. ف هناك رب يرى ولا ينسى .. يمهل و لا يهمل ..اعاد لها حياتها و انتقم لها من من ظلمها .. ولكن اراد ان يختبر شدة إيمانها وصبرها .. فامتحنها مرة اخرى بابنها ..
.
.
براء ..
لم تكن ميساء حبه كما اعتقد .. و لا بداية حياته كما تصور .. دخول ترف حياته .. أوصل ذلك له .. كانت بداية حياته الحقيقة مع ترف .. زوج لها واب لابنها .. فعندما احبها اصدق وعده و وقف بجانبها .. تصدى للجميع .. وتحمل تهشيم رجولته ..
جمعهما الله في بيت .. عوضها و عوضته .. صبرا فرزقهما الله بسارة تعويض على ذلك ..
.
.
سامي ..
ذاك الطفل الرجل ..
تحمل ما لا تطيق تحمله الجبال ..
كانت معاناته مختلفة عن الجميع ..
لم يرتاح في يوم ..
ولم يذق طعم الطفوله ..
عاش حياته بين ميتم .. وتحمل مسؤلية ام مدمنه .. اب سكير ..ثم هواجس مدمره ..
لم يقتصر الألم على طفولته فتسلل إلى شبابه ليدمره ..
ولكن لان جوهره اصيل ..
عاد كما كان ..
.
.

لمى ..
المظلومه دون ذنب .. و المكسورة دون دواء .. كانت قربان قُدم لليث و ام تامر عن خطيئة ترف المزعومة .. كانت كفارة عن اخطاء والدها .. كانت سيئات قاسم التي كتبت على كتفه .. ليتحمل وزرها .. شوهت طفولتها .. ولم يكتفي الزمان بذلك .. حتى راح يشوه واقعها وجسدها .. ان زالت آثار ذلك من جسدها فكيف ستزال من قلبها وعقلها و حياتها .. ذكرياتها طفولتها وماضيها .. ركينة الغرفة و المرآه السرير و السيراميك البارد .. كلها تشهد على ذلك ..
عدي ..
طائش .. متسرع .. ويسير على مبدأ " ابتسم الآن وانسى النتائج " كان يحتاج ضربة ثانية لتفيقه من سكرته .. كان يحتاج لمى لتعيده الى الطريق بعد ان كاد يستميل مرة اخرى ..
ربما هو كان الشيئ الذي سيزيل أثر الماضي من قلبها .. وكالعادة هي اتخذت دور الكفارة عن ذنوبه لتعيده الى الطريق ..
.
.
ليث ..
رغم قسوته وجبروته فهو احن قلب على إخوته .. حبه لترف صنع منه وحش .. تصرفاته المجنونة .. كانت نتائج صدمته وخيبته .. احبها فظلمها ولم تكن الوحيده .. فحبها قد ظلم امل اولاده و إخوته .. احمد كان تكفير عن ذنبه .. كان الضربة التي رسمت حدود طريقه مرة أخرى ..
امل .. كما قلت الذهب لا يتغير لونه .. ولو مر على ذلك احد عشر عاما ..
.
.
تميم ..
المراقبة .. البعد .. الخوف من دخول شخص جديد لحياته .. غيرته .. وعذبته .. نحن لا نخاف الفراق بقدر خوفنا من ان يأخذ شخص آخر مكاننا ..
هناك شخص آخر يخبره ان ضحكته جميله ..
هو نفسه يشتكي له عن همومه ..
يمسك بيده ليعبر الشارع ..
يجلس امامه في المقهى ..
يوقظه من نومه ليخبره انه يحبه ..
يتبادل معه اطراف الحديث للفجر ..
يستشيره بملابسه ..
كل ذلك كنت انا أفعله ..
كيف تجردت من كل حقوقي في حياتك ..
وفي أي مادة من دستور الحب ..
تسمح لك ان تعطيه مكاني في حياتك ..
كيف لك ذلك وانا مازالت احاول إخراج حياتك من حياتي ..
فاصحى وقت صحوتك .. وانام بعد ان تنام ..
اخشى ان اشبع وانت لم تأكل .. وابتسم وهناك دمعة حزن تعلقت برمشك .. فسقطت لتحرق وجنتيك .. ولم اكن هناك لامسحها واخبرك انني بجانبك ..
ربما كانت جنى الدواء لتميم ..
فعليل الحب لايشفى ..
.
.
لؤي ..
كان مدلل الأب و الأم .. فقدانها كسره .. وزواج والده هدم حلمه الجميل .. كان يعيش على بقايا ذكرياتها .. فسلبت منه تلك الذكريات .. كاد يجن لحبها !!
علا و لؤي .. نهاية سعيدة لقصة حب الطفوله ..
.
.
ام تامر ..
ظلمتها .. ولكن تراجعت في آخر فصل .. ف خوفها على أبنائها حجر قلبها .. واعمى بصيرتها .. ولكنها عادت في النهاية لنفسها .. وأبنائها
.
.
ام هديل ..
كانت ام تغلبت مصلحتها على امومتها ..
.
.
ام بشار ..
صبرت ولم ينسى ربها ذلك اعاد ابنها إليها ..
.
.
جاسم..
توبته كانت متأخرة جدا .. ف آثار خطاياه مازالت تنعكس على اطفاله ..
.
.
قاسم ..
ولاخر حياته اصر على تدمير ابنه ..
.
.
محمود ..
كان خير صاحب وصديق ..
.
.
جلال ..
لكل طاغوت نهاية .. ولكل جبروت انكسار
.
.

اتمنى ان لا اكون قد نسيت احد ..
لم يكن هناك زواج اسطوري لهديل وبشار ..
ولكن كان هناك ملحمة حب باقية
ولم نسمع صوت تهليل علا في زواج رشا و تميم
ولكن فرحنا بزواجه من جنى
لم نجد موقف كامل بين لؤي و روان
ولكن سعادتهما كانت كافية ..
.
.
مقتطفات سابقة ..
.
.
سلمت اناملك على ذلك.. حرفك جميل .. واسلوبك مميز .. استمتعت و انا اقرئ .. حبكه مميزه .. لديك القدره على ان تمسكي جميع الخيوط .. القصص المطروحه تحاكي الواقع الذي يبتعد الكثير من الروائين عنه ولكنك ضربت على الوتر الحساس وتفوقتي في ذلك .. فكرة الروايه وحدها جميله .. فنحن نحتاج الى هذا النوع من القصص البعيد عن القصور وزواج الصدف و ابناء العم ..عن الترف في الاصراف .. وفقتي مره اخرى في تنوع طبقات المجتمع وهذا مانعيشه فعلا ..فلا قصور و لا غرف دون طعام اسبوع ..خاصه في مجتمع خليجي ..
.
.
ليث .. بدأت اعذره .. فهو يسير وراء تلك المقولة " ومن الحب ما قتل " احببت شخصيته في هذا الفصل .. كبريائه اهم من اي شيئ .. وهذا مايبعد الناس عنه ...
.
.
تميم .. اضعف الثلاثه .. ضائع في احد المتاهات .. ندمه لايشفع له .. ولربما يشفع .. فهو بالنهاية رجل .. ذكر في مجتمع خليجي .. لايرحم الفتاة .. فسمعته قد تلطخت بسواد فعلة مدللته الصغرى..
.
.
بنتظارك عزيزتي .. فجمال قلمك قد اسرنا .. حتى بتنا نسهر الفجر ..بإنتظار تلك الحروف التائهة .. و القصص المحبوكة .. تلك الاسرار التي جهلناها لسبعة عشر فصلا .. فجئنا نبحث عن الاجوبة في فصلها الثامن عشر ..
.
.
حور .. مشاعري متاججه من جهتها .. موتها صدمه .. ضاعت الكلمات .. لا استطيع ان اتكلم عنها لأن .. اتوقع في الجزء القادم سيتغير كل شيئ .. بسبب موتها .. هي نقطة تحول في عائلة " الرايد " ..
.
.
عدي .. لمى .. هذه المرة الرابعه على التوالي التي اخبرك فيها انني اعشق علاقتهما .. أطهر علاقه بنظري .. بريئه .. متهوره .. حب .. عشق .. مشاعر حقيقيه .. تربط اي زوجين في بدايتهما .. وفقتي ..
.
.
ارى هذا الفصل تمهيد .. او توقيت لقنبله موقوته ستنفجر في الجزء الواحد و العشرون .. فكل طرق الابطال تمحورت .. حتى تتفجر .. وتاخذ مسار اخر في الفصل القادم .. مازلتِ ممسكة بجميع الخيوط .. مبدعه
.
.
سامي .. وكما توقعت تغلب الطفل على الرجل .. في معركة مشاعر عنيفه بين الطرفين ..
.
.
.. كما اسلفت .. بشار وهديل قصة عشتها يوما بتفاصيلها .. مشاعر حقيقية .. قصة واقعية .. تفاصيلها تعاد على هيئة رواية ..
.
.
وفي غرفه صغيرة .. بعيدا عن كل شيئ .. اسفل السفينة .. يعيش لؤي و علا .. لا يشعرون بأي شيئ في الخارج .. يردون استغلال اللحظات .. يريدون ان يبتعدوا عن الجميع .. للحظات محفوظة بالذاكرة ..
.
.
هدأت العاصفة .. وقفت السفينه في الميناء .. استطيع سمع اجراس الوصول من هنا .. البعض شد رحاله للمغادرة .. و الاخر قد اختار طريقه .. اما ذاك فرفض النزول وقرر البقاء .. لإكمال رحلة الرياح..
.
.
" نبضات عشق" .. بنتظار حب فطري .. وهيام نشئ من الصغر .. عشق من اول موقف .. مواقف تسعد القارئ .. وتريه جانب حقيقي ممزوج بخيال واقعي .. لايخدش الحياء ..
.
.
ساكمل ثرثرات قد تركتها ناقصة في الفصل الخامس و العشرون .. بقيت تنتظر ان أكملها .. واعتذر لأنني لم اعلق في الفصلان السابقان .. كنت اتابع بصمت .. اعذريني ان تحكمت ظروفي في حروفي .. فابعدتني عن عالمي ..
.
.
انتظر زفاف أسطوري لهديل وبشار ..
انتظر عش زوجية سعيد لترف وبراء..
انتظر حطب سيحترق لتعود الاخوات الى حضن دافئ ..
انتظر موت مجرم ليبقى ابطالك بسعاده ..
انتظر تعويض عدي للمى ..
انتظر نزع قناع الطاغوت ليث ..
انتظر صوت تهليل علا في زواج رشا وتميم ..
انتظر علاقة مختلفه بدأت توضح فصولها المشوه بين روان و تامر ..
انتظر التفاهم بين عنفوان انثى تدعى علا وكبرياء رجل يطلق عليه لؤي ..
انتظر موقف يرضي القارئ ينهي علاقة بين لؤي و روان .. يبتسم القارئ في نهايته ..
.
.
لعبتي بالوقت .. ولعبتي بمشاعرنا .. فرح باعتراف .. خوف بخطف .. تاجج مشاعر ..
.
.
الاثنين 9:10 م
اكتب اول حروفي لك ..
اتردد كثيرا ..
ولكن مهما كان تعليقي بسيطا ..
فلا استيطع ان امر من هنا دون شكر
او كلمة " يعطيك العافية " ..
.
.

دعوة المظلوم مهما طالت هناك رب لا ينساها !
ترف اوكلت امرها لربها ..
فهل ستكون هذه ضربة لليث ام ستكون استجابة لقلب ام محروق و مراهقة مظلومة ..
.
.
رائعه ستظل مخلدة في الاذهن ..
وستشهد الصفحات على ابداعها ..
امام قاضي الجمال ..
في محكمة الحقيقة ..
لإثبات تفردها ..
في عالم الروايات ..
.
.

اردت ان احتفظ بحروفي الى النهاية ..
ولكن كان ذلك الصمت وتتبع الاحداث صعب ..
لم استطع ان افي بكلمتي تلك ..
لأرى نفسي اعلق على شخصيات قد احببتها ..
فكيف لي اتركها تصارع لوحدها ..

اقف هنا استودعك الله ..
واتمنى لكِ كل الخير و التوفيق ..
بنتظار ملحمة جديدة ..
بنتظار قلمك ..
.
.
كانت بداية لحياتهم ..
بداية مختلفة للجميع ..
.
.
طفوف ����


آخر من قام بالتعديل tofoof; بتاريخ 09-01-2018 الساعة 10:28 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1672
قديم(ـة) 10-01-2018, 12:02 AM
Bro1999 Bro1999 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثه : طفولة ملوثة بالواقع


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها tofoof مشاهدة المشاركة
مساء قلم مبدع ..
حروف ساحره ..
و روائية مبدعه ..
مساء فرحة النهاية ..
وحزن الفراق ..
مساء الياسمين ..
ولاخر مرة اكتبها ..
.
.
هل لي بمساحه بسيطه وسط كل ذلك الصخب .. مساحه هادئة صغيرة .. اترك اجمل حروفي .. التي رتبتها بصعوبه .. في احجية الحروف .. لأقدمها بتردد .. وابتسامه .. إلى مبدعة غرام ..
.
.
قبل كل شيء .. اعتذر عن كل فصل لم استطع ان اضع بصمتي خلفه .. اعتذر عن كلمات كانت يجب ان تهدى إليك تعبر عن امتنان .. شكر .. ومدح .. حبست على الصفحات ولم تصل إليك .. اعتذر عن انتقادي في اول تعليق وغيابي في اخر جزء .. زحمة مشاعر.. حروف .. لا اعلم كيف أبدا وبمن ..
.
.
دعاء ..
قرأت اول اربعة عشر فصلا وانا صامته ..
اعجبت بقلمك .. حروفك و افكارك ..
لأول مرة ودون مبالغة أقرأ رواية بهذه الحقيقه ..
بهذه المصداقية .. الشفافية و الإبداع ..
ان تستطيع الكاتبه إيصال مشاعر ابطالها للقراء..
ان تقنعهم بتقلب الظروف و اختلاف النفوس ..
وتغير الشخصيات ..
امر اصعب من الكتابة نفسها ..
الجميع يستطيع التفاعل مع مشهد تمثيلي هذا لأنه مرئي ..
ولكن الاقتناع و الاحساس بمشهد لمجرد قراءتك له ..
هذا تفوق كاتب .. بل ابداع روائي ..
تفوقتي كتابيا واخلاقيا ..
كسبتي صداقات و معارف ..
قلوب صادقه ..
نشرتي الفرحه و البهجة ..
اخذتِ مكان في قلب كل قارئ ..
شاركتهم حياتك وحروفك ..
فنعمتي بحبهم ..
.
.
هناك مقوله مشهورة لمستغانمي”هناك شيء ما حدث في طفولتك وبدون أن تعي ذلك، كل شيء سيدور حوله حتى آخر لحظة من حياتك.”
حقا .. فكل مشاكلهم .. سعادتهم .. حياتهم .. شخصياتهم .. تفاعلهم .. وردات فعلهم .. كانت نتيجة لطفولتهم التي تلوثت ..
تلوثت بمال وفقر .. حب وكره .. يُتم وفقد .. ذل و كرامه ..
كانت طفولتهم الملوثة بالواقع الذي لم يختارونه يوما .. ولكن ربما تلك الطفولة المرة كانت نتيجة لحياة سعيدة .. ونهاية مختلفه ..
فربما لو لم تتلوث طفولة روان بحقد والدها
لما عرفت تامر ..
ولم يكن لها اخ ..
بالتأكيد هديل لن تكون صديقة العمر ..
ولن يكون للؤي نصيب في معرفتها ..
وبالتأكيد هديل كذلك ..
لو لم تباع .. وبقيت عند والدتها ..
لن تكون شخصيتها كما عهدناها..
تلوث طفولتها بفقد امها و شحذها امام إشارات المرور ..
انتشلها من حياه اقذر كانت ستعيشها بجانب والدتها ..
اكسبها روان و بشار و ثلاث هدايا من الله على صبرها..
لن يختلف حال ترف و لمى وبشار عنهم ..
فطفولتهم قد جمعتهم ..
.
.
روان ..
"سمية جاسم الرايد "
شخصيتها مزيج بين الجد و الهزل .. القوة و الضعف .. صعبة التعامل .. و الارضاء .. عاشت بين إشارات المرور .. تقاطع الطرق .. الازقه الضيقه .. و البيوت المتهدمه .. طفوله صعبه .. خرجت فتاه قوية رغم انكسار قلبها .. عاشت ايام سوداوية .. حتى فتحت لها ابواب النور .. انانيتها نابعه من صدق مشاعرها و قوة حبها .. نهاية عذابها وجدت حضن دافئ يدعى ام .. ورغم هربها المستمر منه .. وتمثيلها اللامبالاة .. كانت تعود إليه بانكسار نهاية كل ليلة لتستمد القوة منه .. هي لا تنطق بامي .. ولكن كل ذرة فيها تصرخ بذلك .. جاسم كسرها .. ولن تستطيع ان تنسى ذلك .. ولكن هي لا تستطيع ان تنكر حبها له .. فصراخها بأنها تكره هو مرآه تعكس حبها .. فنحن لا نكره من لا نحمل له مشاعر ..
.
.
تامر ..
كان شخصية تكمل الأحداث .. فوجوده يغلق الثغرة و غيابه لا يؤثر .. وبحبكه منك جعلته احد اهم الأبطال .. رجل شرقي حمل على عاتقه مسؤولية عائلته بعد ما مات عمودها و هرب سقفها و سجنت فرحتها .. عائلته و فرحتهم هو غايته .. ولأن العائله كانت كل حياته فأبى ان يكمل حياته دون استرداد كرامة فرحة عائلته .. أعباء الحياه صنعت منه رجل .. وليس ذكر!!
"وفي معركه شرسه بين الجد و الهزل .. الانكسار و القوة .. الجماد و الماء .. الاشتعال و الانطفاء .. هزم الحب كل ذلك .. ليثبت لنا إن الإختلاف هو شعلة الحب المضيئة .. "
.
.
هديل ..
عاشت على أمل إيجاد والده وحضن دافئ لأحد عشر عاما ..احد عشر عاما من الانتظار .. احد عشر عاما عاشت في وهم يدعى حضن والده .. هي الاخرى مختلفة عن روان .. ففي الوقت الذي تضحك روان لتخفي انكسارها .. يكون الانهيار و الدموع حل هديل .. لا احد يستطيع لومها .. ف روان لم تعرف العائلة يوما .. ولكن هديل قد عرفتها و حرمت منها .. وعندما عادت لها.. عادة بهيئة شيطانية .. عادت بمكر .. و أنانية .. عاشت ايام صعيبة في طفولتها لأنها حرمت من حضن الأمان .. و لكن تلك الأيام كانت افضل بكثير من حقيقة والدتها ..
.
.
بشار ..
المال و الاهل لوثت طفولته .. الشيئ الذي افتقدته هديل وروان هو نعم به .. ولكن كان سبب لضياعه .. طفولته الملوثه جمدت مشاعره .. جعلته متبلد المشاعر .. يلعب و يكسر و لا يهتم .. موت اخته وحقيقة والده وحب هديل ضربات من الحياة كي يستيقظ من وهم طفولته .. احتاج وقت
.. ولكن في النهاية إستطاع النجاة ..
هو وهديل لعب القدر بهما فجمعهما في النهاية .. واهداهم ثلاثة اطفال .. لفتح صفحة جديدة في حياتهما .. بعيد عن الطفولة و الماضي..
.
.
ترف ..
الظلم يؤلم .. فكيف لو كان الظلم من اقرب الناس لك .. من اهلك .. الشيئ الذي تنتمي له .. ظلمت كثيرا .. وعانت اكثر.. قصتها مؤلمة ..وتفاصيلها مُبكية .. حُرمت من اهلها ثم ابنها وحياتها .. عاشت حياة صعبه جدا .. فحتى بعد خروجها لاقت الرفض و الصد من اهلها .. كان الجميع ضدها .. ولكن لا شيئ يبقى على حاله .. ف هناك رب يرى ولا ينسى .. يمهل و لا يهمل ..اعاد لها حياتها و انتقم لها من من ظلمها .. ولكن اراد ان يختبر شدة إيمانها وصبرها .. فامتحنها مرة اخرى بابنها ..
.
.
براء ..
لم تكن ميساء حبه كما اعتقد .. و لا بداية حياته كما تصور .. دخول ترف حياته .. أوصل ذلك له .. كانت بداية حياته الحقيقة مع ترف .. زوج لها واب لابنها .. فعندما احبها اصدق وعده و وقف بجانبها .. تصدى للجميع .. وتحمل تهشيم رجولته ..
جمعهما الله في بيت .. عوضها و عوضته .. صبرا فرزقهما الله بسارة تعويض على ذلك ..
.
.
سامي ..
ذاك الطفل الرجل ..
تحمل ما لا تطيق تحمله الجبال ..
كانت معاناته مختلفة عن الجميع ..
لم يرتاح في يوم ..
ولم يذق طعم الطفوله ..
عاش حياته بين ميتم .. وتحمل مسؤلية ام مدمنه .. اب سكير ..ثم هواجس مدمره ..
لم يقتصر الألم على طفولته فتسلل إلى شبابه ليدمره ..
ولكن لان جوهره اصيل ..
عاد كما كان ..
.
.

لمى ..
المظلومه دون ذنب .. و المكسورة دون دواء .. كانت قربان قُدم لليث و ام تامر عن خطيئة ترف المزعومة .. كانت كفارة عن اخطاء والدها .. كانت سيئات قاسم التي كتبت على كتفه .. ليتحمل وزرها .. شوهت طفولتها .. ولم يكتفي الزمان بذلك .. حتى راح يشوه واقعها وجسدها .. ان زالت آثار ذلك من جسدها فكيف ستزال من قلبها وعقلها و حياتها .. ذكرياتها طفولتها وماضيها .. ركينة الغرفة و المرآه السرير و السيراميك البارد .. كلها تشهد على ذلك ..
عدي ..
طائش .. متسرع .. ويسير على مبدأ " ابتسم الآن وانسى النتائج " كان يحتاج ضربة ثانية لتفيقه من سكرته .. كان يحتاج لمى لتعيده الى الطريق بعد ان كاد يستميل مرة اخرى ..
ربما هو كان الشيئ الذي سيزيل أثر الماضي من قلبها .. وكالعادة هي اتخذت دور الكفارة عن ذنوبه لتعيده الى الطريق ..
.
.
ليث ..
رغم قسوته وجبروته فهو احن قلب على إخوته .. حبه لترف صنع منه وحش .. تصرفاته المجنونة .. كانت نتائج صدمته وخيبته .. احبها فظلمها ولم تكن الوحيده .. فحبها قد ظلم امل اولاده و إخوته .. احمد كان تكفير عن ذنبه .. كان الضربة التي رسمت حدود طريقه مرة أخرى ..
امل .. كما قلت الذهب لا يتغير لونه .. ولو مر على ذلك احد عشر عاما ..
.
.
تميم ..
المراقبة .. البعد .. الخوف من دخول شخص جديد لحياته .. غيرته .. وعذبته .. نحن لا نخاف الفراق بقدر خوفنا من ان يأخذ شخص آخر مكاننا ..
هناك شخص آخر يخبره ان ضحكته جميله ..
هو نفسه يشتكي له عن همومه ..
يمسك بيده ليعبر الشارع ..
يجلس امامه في المقهى ..
يوقظه من نومه ليخبره انه يحبه ..
يتبادل معه اطراف الحديث للفجر ..
يستشيره بملابسه ..
كل ذلك كنت انا أفعله ..
كيف تجردت من كل حقوقي في حياتك ..
وفي أي مادة من دستور الحب ..
تسمح لك ان تعطيه مكاني في حياتك ..
كيف لك ذلك وانا مازالت احاول إخراج حياتك من حياتي ..
فاصحى وقت صحوتك .. وانام بعد ان تنام ..
اخشى ان اشبع وانت لم تأكل .. وابتسم وهناك دمعة حزن تعلقت برمشك .. فسقطت لتحرق وجنتيك .. ولم اكن هناك لامسحها واخبرك انني بجانبك ..
ربما كانت جنى الدواء لتميم ..
فعليل الحب لايشفى ..
.
.
لؤي ..
كان مدلل الأب و الأم .. فقدانها كسره .. وزواج والده هدم حلمه الجميل .. كان يعيش على بقايا ذكرياتها .. فسلبت منه تلك الذكريات .. كاد يجن لحبها !!
علا و لؤي .. نهاية سعيدة لقصة حب الطفوله ..
.
.
ام تامر ..
ظلمتها .. ولكن تراجعت في آخر فصل .. ف خوفها على أبنائها حجر قلبها .. واعمى بصيرتها .. ولكنها عادت في النهاية لنفسها .. وأبنائها
.
.
ام هديل ..
كانت ام تغلبت مصلحتها على امومتها ..
.
.
ام بشار ..
صبرت ولم ينسى ربها ذلك اعاد ابنها إليها ..
.
.
جاسم..
توبته كانت متأخرة جدا .. ف آثار خطاياه مازالت تنعكس على اطفاله ..
.
.
قاسم ..
ولاخر حياته اصر على تدمير ابنه ..
.
.
محمود ..
كان خير صاحب وصديق ..
.
.
جلال ..
لكل طاغوت نهاية .. ولكل جبروت انكسار
.
.

اتمنى ان لا اكون قد نسيت احد ..
لم يكن هناك زواج اسطوري لهديل وبشار ..
ولكن كان هناك ملحمة حب باقية
ولم نسمع صوت تهليل علا في زواج رشا و تميم
ولكن فرحنا بزواجه من جنى
لم نجد موقف كامل بين لؤي و روان
ولكن سعادتهما كانت كافية ..
.
.
مقتطفات سابقة ..
.
.
سلمت اناملك على ذلك.. حرفك جميل .. واسلوبك مميز .. استمتعت و انا اقرئ .. حبكه مميزه .. لديك القدره على ان تمسكي جميع الخيوط .. القصص المطروحه تحاكي الواقع الذي يبتعد الكثير من الروائين عنه ولكنك ضربت على الوتر الحساس وتفوقتي في ذلك .. فكرة الروايه وحدها جميله .. فنحن نحتاج الى هذا النوع من القصص البعيد عن القصور وزواج الصدف و ابناء العم ..عن الترف في الاصراف .. وفقتي مره اخرى في تنوع طبقات المجتمع وهذا مانعيشه فعلا ..فلا قصور و لا غرف دون طعام اسبوع ..خاصه في مجتمع خليجي ..
.
.
ليث .. بدأت اعذره .. فهو يسير وراء تلك المقولة " ومن الحب ما قتل " احببت شخصيته في هذا الفصل .. كبريائه اهم من اي شيئ .. وهذا مايبعد الناس عنه ...
.
.
تميم .. اضعف الثلاثه .. ضائع في احد المتاهات .. ندمه لايشفع له .. ولربما يشفع .. فهو بالنهاية رجل .. ذكر في مجتمع خليجي .. لايرحم الفتاة .. فسمعته قد تلطخت بسواد فعلة مدللته الصغرى..
.
.
بنتظارك عزيزتي .. فجمال قلمك قد اسرنا .. حتى بتنا نسهر الفجر ..بإنتظار تلك الحروف التائهة .. و القصص المحبوكة .. تلك الاسرار التي جهلناها لسبعة عشر فصلا .. فجئنا نبحث عن الاجوبة في فصلها الثامن عشر ..
.
.
حور .. مشاعري متاججه من جهتها .. موتها صدمه .. ضاعت الكلمات .. لا استطيع ان اتكلم عنها لأن .. اتوقع في الجزء القادم سيتغير كل شيئ .. بسبب موتها .. هي نقطة تحول في عائلة " الرايد " ..
.
.
عدي .. لمى .. هذه المرة الرابعه على التوالي التي اخبرك فيها انني اعشق علاقتهما .. أطهر علاقه بنظري .. بريئه .. متهوره .. حب .. عشق .. مشاعر حقيقيه .. تربط اي زوجين في بدايتهما .. وفقتي ..
.
.
ارى هذا الفصل تمهيد .. او توقيت لقنبله موقوته ستنفجر في الجزء الواحد و العشرون .. فكل طرق الابطال تمحورت .. حتى تتفجر .. وتاخذ مسار اخر في الفصل القادم .. مازلتِ ممسكة بجميع الخيوط .. مبدعه
.
.
سامي .. وكما توقعت تغلب الطفل على الرجل .. في معركة مشاعر عنيفه بين الطرفين ..
.
.
.. كما اسلفت .. بشار وهديل قصة عشتها يوما بتفاصيلها .. مشاعر حقيقية .. قصة واقعية .. تفاصيلها تعاد على هيئة رواية ..
.
.
وفي غرفه صغيرة .. بعيدا عن كل شيئ .. اسفل السفينة .. يعيش لؤي و علا .. لا يشعرون بأي شيئ في الخارج .. يردون استغلال اللحظات .. يريدون ان يبتعدوا عن الجميع .. للحظات محفوظة بالذاكرة ..
.
.
هدأت العاصفة .. وقفت السفينه في الميناء .. استطيع سمع اجراس الوصول من هنا .. البعض شد رحاله للمغادرة .. و الاخر قد اختار طريقه .. اما ذاك فرفض النزول وقرر البقاء .. لإكمال رحلة الرياح..
.
.
" نبضات عشق" .. بنتظار حب فطري .. وهيام نشئ من الصغر .. عشق من اول موقف .. مواقف تسعد القارئ .. وتريه جانب حقيقي ممزوج بخيال واقعي .. لايخدش الحياء ..
.
.
ساكمل ثرثرات قد تركتها ناقصة في الفصل الخامس و العشرون .. بقيت تنتظر ان أكملها .. واعتذر لأنني لم اعلق في الفصلان السابقان .. كنت اتابع بصمت .. اعذريني ان تحكمت ظروفي في حروفي .. فابعدتني عن عالمي ..
.
.
انتظر زفاف أسطوري لهديل وبشار ..
انتظر عش زوجية سعيد لترف وبراء..
انتظر حطب سيحترق لتعود الاخوات الى حضن دافئ ..
انتظر موت مجرم ليبقى ابطالك بسعاده ..
انتظر تعويض عدي للمى ..
انتظر نزع قناع الطاغوت ليث ..
انتظر صوت تهليل علا في زواج رشا وتميم ..
انتظر علاقة مختلفه بدأت توضح فصولها المشوه بين روان و تامر ..
انتظر التفاهم بين عنفوان انثى تدعى علا وكبرياء رجل يطلق عليه لؤي ..
انتظر موقف يرضي القارئ ينهي علاقة بين لؤي و روان .. يبتسم القارئ في نهايته ..
.
.
لعبتي بالوقت .. ولعبتي بمشاعرنا .. فرح باعتراف .. خوف بخطف .. تاجج مشاعر ..
.
.
الاثنين 9:10 م
اكتب اول حروفي لك ..
اتردد كثيرا ..
ولكن مهما كان تعليقي بسيطا ..
فلا استيطع ان امر من هنا دون شكر
او كلمة " يعطيك العافية " ..
.
.

دعوة المظلوم مهما طالت هناك رب لا ينساها !
ترف اوكلت امرها لربها ..
فهل ستكون هذه ضربة لليث ام ستكون استجابة لقلب ام محروق و مراهقة مظلومة ..
.
.
رائعه ستظل مخلدة في الاذهن ..
وستشهد الصفحات على ابداعها ..
امام قاضي الجمال ..
في محكمة الحقيقة ..
لإثبات تفردها ..
في عالم الروايات ..
.
.

اردت ان احتفظ بحروفي الى النهاية ..
ولكن كان ذلك الصمت وتتبع الاحداث صعب ..
لم استطع ان افي بكلمتي تلك ..
لأرى نفسي اعلق على شخصيات قد احببتها ..
فكيف لي اتركها تصارع لوحدها ..

اقف هنا استودعك الله ..
واتمنى لكِ كل الخير و التوفيق ..
بنتظار ملحمة جديدة ..
بنتظار قلمك ..
.
.
كانت بداية لحياتهم ..
بداية مختلفة للجميع ..
.
.
طفوف ����
دائما و ابدا انتي مبدعة ي طفوووف بتعليقكك
وصفكك كان جدا جميييل و دقيق


من تعليقات التي كنت افضل قرائتها دائماااا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1673
قديم(ـة) 10-01-2018, 03:05 AM
وعودي للأيام وعودي للأيام غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثه : طفولة ملوثة بالواقع


السلام عليكم
عزيزتي المبدعه دعدوعه روايتك 'طفولة ملوثة بالواقع ' أتعب و أنا أوصف لك لأي قدر هي رائعة أستمتعت بكل حرف فيها و حبيت كل شخصياتها و النهاية روووووعه من شوي بس خلصت قراءة الفصل الأخير و أخد مني ستة ساعات و أنا أقرأ و كان من أروع الفصول بالعادة أكون حزينة و أنا بقرأ النهايات بس بجد خاتمتك مميزة و جميلة و أعطيتي كل شخصية حقها و المميز في سردك للأحداث أنك توصفي كل شئ بدقة حتي المشاعر و المواقف المضحكة تضحكني زي المجنونة في مواقف كوميدية لا يمكن أنساها زي قصة جني ههههه و حتي مواقف براء و ترف كانت تضحكني و الحلو أنه في نفس الرواية ألقي أحداث مؤثرة تبكيني أضطر أخبي دموعي عشان لا يقولوا علي جنت ههههههه بإختصار يا دعدوعه لما تزلي رواية جديدة أتأكدي أني من أول متابعينك و أتمني ما تتأخري علينا كثير .
كان نفسي أتكلم أكثر بس نعسانه و النوووم يناديني ههه و بكرا مع أشغالي و الي ما خلتي أقرأ الفصل أول ما نزل يوم أمس فقلت أكتب الكلمتين الي علي لساني ههه الأن أحسن .
ف دمتي في حفظ الرحمن و رعايته .

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1674
قديم(ـة) 11-01-2018, 03:05 PM
صورة اميرة الغرور الرمزية
اميرة الغرور اميرة الغرور غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثه : طفولة ملوثة بالواقع


السلام عليكم دعدوعتي
يالله خلصت الرواية والله ماكان ودنا تخلص حتى لو لاخر العمر
بس ما عليه لكل شي نهاية
اسمتعنا فيها حزنا ضحكنا بكينا
عشنا معاها بكل جوارحنا والله روايتك تستااااهل الدرع الذهبي
عجزت اوصف مدى جمال كلماتك وحسن وصفك
اعطيتي لكل شخصية حقها فحدود المعقول
روان اعجبني تغيرها مع امها لاحسن وضحتنكي بمواقفها مع تامر وعايلتو ومشكلتها مع العباية ههه
هديل وبشار ياني فرحتلهم فرحة ما تنوصف حلو احساس الامومة والابوة وتكون شخص مسؤول عن بزورتك هههه
جلال يستاهل اكثر من عقابه حتى لو كان جاسم وسخ بس جلال كان اوسخ منه
تميم كنت اتوقع يرجع لرشا بس احسن شي سواه دفن حبه الاول
سامي شخصية مميزة
ترف كنت متوقعة اخر المطاف تحمل وتفرح براء
عندي كلام كثير بس مافي شي يوصف ابداع قلمك المتالق
والله بصراحة عجزت اوصف جمال روايتك بجد
وننتظر منك على نار تنورينا بعمل ثالث ورابع وخامس..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1675
قديم(ـة) 11-01-2018, 11:53 PM
zahr alsham zahr alsham غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثه : طفولة ملوثة بالواقع


اولا السلام عليكم
مابعرف من وين بدي ابدا والله شتتي افكاري بهالبارت بس شووو قول والله انو احلى بارت قرأتو بحيااتي 😍😍
بس رح علق على الابطال بالاول

روان......🌷🌷
احلى شي بالرواية كلها.. هالشخصية وقت بكاها ببكي معها وقت ضحكتها ومواقفها البريئة كنت اضحك واضحك من جوااا قلبي.. لك بحبها بعشقها 😘😘😘😍😍😍😍
عانت كتيير من طفولتها حاولت تتخطى الوجع والذل بضحكتها وعدم المبالاة لكن جواتها وجع ماحدا حس في
غير😉تيموو
واجهت الحياة بكل اوجاعها وقسوتها كانت السند لرفيقتها كانت الشخصية القوية.. الي بعين الناس بلا مشاعر 😔
انظلمت كتييير وصبرت وتحملت والله قلبي ينفطر عليها كل ماتبكي وتحكي اسرارها ووجعها لتامر... ابدعتي بوصفك لالها ولاحاسيسها. كانت تضحك بوجه هديل وهي من جوا مكسورة
واجهت حقيقة جاسم قدام العالم بكل قوة وهي كانت مدمرة من جوا....
حلمها انو تلاقي اهلها كان حلم وطلع كابوس انظلمت من قبل جاسم كتيير.. فقدت حنان الاب وفقدها حنان الام
بس بنهاية كان لها ام واه من كلمة ام... )صحي بالبداية كرهت يكون عندها ام لانو تاخرت عليها بس طلعت مظلومة متل بنتها)
ورجعت لحضن امها.. واحلى شي صرلها انو تعرفت عتامر
الشخص الي طلعلها من العدم ومن لاشي ليصير بحياتها كل شي كان الدرع الحامي الها والقلب الحنون والحضن الدافي الي احتواها والي ضمد جروحها وحس بوجعها وقلبها النازف...
وقفتها جمب بشار باكتشاف حقيقة جاسم رشت عالجرح ملح وواست بشار بحقيقة ابو ورمت مشاعرها والي لازم هي مين يواسيها بهطعنة وقفت معو بكل اوجاعو وكانت علاقتها معو كتيير حلوة شخصيتين منسوختين بس كل وحدة بجسد بنت ورجل علاقتن كانت تصف كل معنا الاخوة 😘😆😆
صاخبة وعدائية وبنفس الوقت المحبة العنصر الاساسي المتبادل بيناتهن❤❤
بس بجد اخر مواقفها العباية ووقفتها مع تميم هون انا اذا دورتي علي ماحتلاقيني بجد اطرف موقف سمعتو لك فرطت ضحك 😂😂😂😂😂كان جاية عبالي شوفك قدامي ولفك وبوسك عالهلمواقف الي بتجنن😍😍
😅
كم من حكيت مارح وفي جمال شخصيتها ابدعتي بكل معنى الابداع بشخصية روان.. ❤❤😍😘💋💋
روان او سمية هالاسم بختصر بجملتين
🌺🌺قلب قوي وروح ضعيفة🌺🌺

تامر...🌷🌷
هالشخصية الغامضة الي من بداية الرواية وهي كانت بتتوارى ورا الاحداث
بدأ ظهورو وموقفو لما مااتحمل الحكي عن اختو وقلبو الي واجعو عليها قلبو الحنون الي مخبا ورا شخصيتو القوية والجامدة مااتحمل الحكي الي انقال بكل دم بارد وبوجهو عنها وكان من الشجاعة منو انو يروح ويسمعلها ولاول مرة حدا بطلب انو يسمعلها من اهلها وبهتم بالي بدها تقولو
ومساعدة اختو لما قاسم اخد ابنها وانهيار روان قدامو بصراخها على ترف وعلى انو مصيبتها ولا شي قدام مصايب غيرها وهاد افضل شي رجعلو بوقفتو جمب اختو وهو انو تعرف على روان
وقفتو بوجه قاسم وتحدى الموت بكل قلب جامد كرمال ماتنرد كرامة اختو ويعوضها بشي بسيط من الي عانتو بسبب جهلو للحقيقة.. اخ بكل معنى الكلمة وكل بنت بتتمنى يكون عندها من هالاخ الي بيفدي روحو كرمالها
تامر
وقف جمب روان وهو جاهل لمشاعرو اتجاها حواها بحضنو الدافي بكل وجعها وحزنها واساها بارق الكلمات وباحلى الجمل رسم ضحكة بين دموعها وهو مو داري انو هالضحكة حتكون سبب بدمار قلبو قدام هالضحكة الحزينة البريئة😻وكان اخر مدى لحتمال قلبو قدامها هو يوم كانو بالمشفى حضنها ونسي مبادئو حضنها ونسي دينو حضنها وماحس بكل الي حوالي حضنها ونسي وجودو بمكان عام. ماكان في راسو غير انو يخفف وجع قلبها واهاتها الموجعة لروحو..
وعند هون عرف شعورو اتجاها عرف انو مابقاوم ضحكتها عرف انو بيع العالم كرمال يشوف بسمة على وجها
عرف انو وجعها ودموعها نقطة ضعفو عرف انو العالم بكفة وهي بكفة عرف انو مستحيل يبعد عنها او يتركها لحدا غيروو ممكن يمسح دموعها او يضمد جروحها وكان نهاية هالحب البريء هالعشق الكبير.... زواج.... عاشو حياتن باحلى مافيها وهو تضاد شخصياتن العصبي الجدي الي بيتحول قدام بسمتها للحمل الوديع الي مافي عوجهو غير بسمة عاشق حامد ربو على احلى شي بحياتو وهو روونتو الحلوة 😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍😍
تامر
🌺🌺قلب كبير شخصية حديد وعاشق مجنون😆😍😘 🌺🌺

ترف 🌷🌷🌷
معنى الوجع معنى الحزن معنى الحقد معنى الانكسار الانتقام البراءة الظلم الضياع الشوق الحنين
كل هالمشاعر كانت جواتها عم تتصارع جوات قلبها ضعيف ومافي حدا منن يهزم تاني ونتيجة هالشي عاشت ضياااع كبيير بحياتها عانت بكل معنى معاناة
انحبست ظلم ظلم مو اي ظلم ظلم من اهلها كانت كبش الفدى لاخوتها حملها بطفل وهي اساسها طفلة بريئة تشوهت طفولتها بابشع انواع تشوه وعانت صعوبات الحمل وهي وحيدة منبوذة من العالم ماكان عقلها البريئ يصورلها سعادة بعد ما تنجب هطفل الي عانت في حتى انسحب منها بكل قسوة سبب الها انهيار كبير ادى الي تمديد عذابها ل١٠سنين مسجونة عن كل الحياة الي هي بتستحقها بكل معنى الكلمة محرومة من الحنان الي لازم يتقدملها ولازم تقدمو لابنها..
طلعت وما خلصت معاناتها لاحقها اخوها الي دمو غليان ومو عارف طريق لتبريدو عمى قلبو خلا يسببلها اكبر وجع لالها وهو حرمانها من ابنها فترة كانت نتيجتها انو رجعت عائلتها لالها وكان السند الكبير الها براء الي صار اقرب لالها
علاقتها الحلوة مع ابنها كانت مثال كتير طريف وحلو عطا الرواية نكهة لذيذة كتيير ومضحكة رسمت بسمة عوجوهنا وقت كانت دمعة محبوسة كرمال بطل تاني كان عم يعاني
وازنت احاسيسنا بطريقة كتيير حلوة 😊😊😻
رغم كل وجعها وحزنها بنهاية سامحت اهلها وان كان قلبها لسا نازف بابشع انواع جروح.. وافقت بكل حب وعشق عبراء الي كان قول الدكاترة انو عقيم ولكن لايعلى على قوة الله شي وهو ارحم الراحمين رزقن باحلى بنوتة كانت سبب لكسر صحن سامي )متل سوري) 😅😅
ترف
🌺🌺احساس مرهف شخصية قوية 🌺🌺

براء 🌷🌷🌷
رجل عانى من شخصية زوجتو السطحية لاكتفى ووقابل ترف على بدايتن العدائية الا كانت كتيير طريفة وحلوة جدالاتن وخاصة لما بترمي مي بوجهو بالمقهى كان بيستحقها بجدارة... وقف جمبها مع كل تساؤلات الي كانت براسو وكان مثال كبير للحب الوفي ووقف ضد اهلو كرمالها..
وساعد سامي وكان اكتر من اب واهتم في ورعاه كانو ابنو وهشي اكيد نابع من حبو لترف
براء
🌺🌺حب حنان ووفى 🌺🌺

سامي 🌷🌷🌷
عانى كتيير من ظلم ووجع وتحمل مسؤليات اكبر من عمرو تحمل جنان امو وقف معها شخص تاني ممكن يضيع اكتر منها بس عقلو الكبير الي وارثو من خالو تامر كان فيو. فائدة
نهاية حلوة مع دانة شخصيتو وهو كبيير كتيير حلوة عجبتني زعرنتو😉😉

بشار هديل شخصيتن كتييرحلوة ولابقين لبعض بتتمثل قصتن ب
🌺🌺الاميرة والوحش🌺🌺

عدي &لمى... علا&لؤي... ليث&امل... تميم &جنى
بداية بسيطة بنهاية سعيدة وكلن الو شخصيتو المميزة
عدي : سيد الضحك والمقالب
لمى :براءة ولطف
علا :حضن دافي
لؤي :القلب الطيب الكبير
ليث:شخصيتو قوية.. ولحد الان زعلانة على ابنو احمد.. وانا حبيتو من بداية اصلاً 😌😌
امل :اسم على مسمى الامل والصبر.
تميم:القلب الرقيق الي مابيتحمل الظلم شخصيتو كتيير حلوة وخاصة لما بيتغالظ على تامر😅😅
...........
جلال &جاسم نالو الي بيستحقووو

محمود صديق وفي.. عزام... جميل... رشا.. كلن الو شخصيتو الي كان الها دور مع ابطالنا...

ام بشار وام روان مثال للام الحنون الي ممكن تتخلى عن كل شي كرمال اولادها ❤❤
ام هديل 👺👺👺 لا تعليق....

ام ليث ا للام الصبور افضل وصف لالها ممكن يكون هو لبوة الي بدافع عن اولادها بكل قوة وحبيت كتير صلابتها وقدرتها على لم شمل اولادها بعد كل الي عانو من تقلبات الحياة..

وووو في كتيير شخصيات حلوة كتييير اسفة اذا ماعلقت عليها
..
بس بدي احكي بشكل عام احلى رواية قرأتها الى الان وبتمنى الرواية الي احلى منها تكون روايتك الجديدة بجد انتي كاتبة كتتييير رائعة وممتازة
وبتمنالك كل خير وتقدم بعالم الكتابة وورواية جنااااان وتسلم اياديكي على الرواية الروعة وبشكرك كتيير. لانك كنتي دوما عند كلمتك وماتأخرتي علينا بالبارتات الا اخر واحد...... بسسسس بيستحق 😘😉😉
وووشكرااااا وعم استنى روايتك الرابعة بفارغ الصبر
❤❤😍😍😍😘😘😘😘😘


متابعتك
Zahr alsham😘

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1676
قديم(ـة) 12-01-2018, 12:03 AM
zahr alsham zahr alsham غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثه : طفولة ملوثة بالواقع


عفكرة لو كانت نهاية حزينة كان اكتئبت طول عمري😓😢😢
انا متلك بحب النهايات السعيدة الي بتعبر عن جملة
ما ياتي بعد الصبر الا الفرج.....
واحلى نهاية كانت لجميع الابطال.....

😍😍😘😘😘
ابدعتي ابدعتي ابدعتي ❤❤❤❤❤❤❤
الله يوفقك ويحقق الك كل امنياتك والبسمة ماتفارق وجهك متل مارسمتي البسمة عوجوه كل متابعينك..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1677
قديم(ـة) 13-01-2018, 04:27 PM
الكَمر moon الكَمر moon غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثه : طفولة ملوثة بالواقع/كاملة


بداية ردي بيكون نصيحةة للـي راح لأخر الروايه عشان يعرف هي حلوة ولا لا

بدددوون تفكـير افتحح الروايه واقراها ومااحتندم لان فوووقق الخيال جمال جمال جمااالللل

دعدوعة ابدعتي بـالتحكم بمشاعرنا .. شاركنا شخصياتج بضحكتهم بحزنهم بدمعتهم ! حتى بخخجلهم

اذا يبكو ابكي معاهم اذا يفرحو افرح كمان و اذا ينحرجون انحرج احسني صرت جزء من الشخصيات

سامي : شخصية عانت كثثييييرررر بالطفولة بتحملها المسوؤلية بالمراهقة بتحملها مشاكل قاسم و تر
بالشباب بتحمله المرض و مواقف فوق طاقته .. لكن نهايته سعيده .. بس همم ما اعتبرتها مكتملة :( ليه ماعرفنا هو تشافى ولا وكيف تقدم لدانة وردة فعل ترف و ليث و شغلات كنت منتضرتها بس مازالت النهايه تجنن

ترف : كانت العربة الي يرمو فوقها ثقلهم !! تحملت الظلم و الطعن بالشرف وتخلي الاهل عنها و هي بعمر صغير جدا و تحملت ياخذو منها ابنها كمان بعمر صغير وعاشت وحيدة ودافعت عن نفسها ووقفت بوجه الكل ووحيدة .. شخصية خارقةة صدق جت فيها نكبات و انتكاسات شربت حشيش و رافقت الموزينين بس معذورة دامها مالقت احد يوجهها و بنت نفسها بنفسها وربت نفسها بنفسها

براء : اللجننتلل مان تبع الرواية :( احبه يناسوو لو ما هو كان ترف انهارت ووقف مع ترف وقفة رجل شرقي يجنن :( واخرها نال مناه و صار اب بعد انتظار 7 سنين مع ترف و سنة مع ميسا مثال على الصبر و الايمان

عدي : على مزاجيته و خباللهه الا انه الملح تبع الرواية مايجي مقطع له اذا ما ضحكت فيه

لمى : تحملت ذنب مو ذنبها و انظربت و انظلمت بغير حق بس كان تعويضها (عدي)

روان : ياااحبي لها .. على قد ماتنجرح و تنهار الا انها تبتسم شخصية فولاذية وحبها وتملكها للـي تحبهم احسه يمثلني

هديل : عاااانت كثير من امها وعلى شخصيتها الرقيقة الا انها تحملت وكافحت و لقت !! رزقها بـتوأم يجنن و بشار يعشق تراب مشت عليه

بشار : ياقلببيي كثير انكسـر من جاسم و جلال عانى بطفولته و كبره منهم وضلل يعاني وتعووض بالتوأم و هديل

تامر : الرجل الشرقي الي تنازل عن حدييته عشان روان الي تحمل مسوؤلية اهله وانداس على احلامه عشان يرضيهم

جلال : ثاني اكره شخصيه بعد جاسم وصصلت بيكك الدنائة تهدد بأطفال بشار يززبباالةةة <تحمست

-مشكلة كان عندي كثير كلام اريد اقوله بس مو متعودة اعبر و هذا الطلع معي

وتسلم اناملك الذهب يذهب و منتظررتكك برواية جديدة ان شاء الله اكون من المتابعين

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1678
قديم(ـة) 14-01-2018, 12:21 AM
صورة d3do3aa الرمزية
d3do3aa d3do3aa غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثه : طفولة ملوثة بالواقع/كاملة


بقرا تعليقاتكم ومستمتعة فيها
بجد شكررررا
ليا عوده اكككيد بس لساتي بحاول افوق من صدمه اني خلصت الروايه 😂

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1679
قديم(ـة) الأمس, 04:10 AM
صورة d3do3aa الرمزية
d3do3aa d3do3aa غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثه : طفولة ملوثة بالواقع


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ..! Roselle !.. مشاهدة المشاركة
سلام دعدوعة.

كيفك؟؟

إن شاء الله تكوني بخير .

بارت رائع.

عجبني كثير إلي بعد 14 سنة و تغير سامي الكبير.

شكرًا على البارت .

بإنتظار البارت القادم.
وعليكم السلام
تمام الحمدالله ان شالله تكوني بخير
تسلميلي ياقلبي على زوقك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1680
قديم(ـة) الأمس, 04:12 AM
صورة d3do3aa الرمزية
d3do3aa d3do3aa غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثالثه : طفولة ملوثة بالواقع


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها جوهرة السعادة مشاهدة المشاركة
سلام عليكم دعدوعة كيفك أنا معجبة بروايتك كنت أتابعك بصمت صراحة أول رواية أقرأها بعد غياب طوييل أنا جد متحمسة للتكملة موفقة بإذن الله
وعليكم السلام
بخير الحمدالله ان شالله تكوني بخير
ياااقلبي انتي تسلميلي والله على رايك ان شالله تكون النهايه مرضيه

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

روايتي الثالثه : طفولة ملوثة بالواقع/كاملة

الوسوم
أمنته , الثالثه , بالواقع , روايتي , طفلوله
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثالثه : للأسف يا ابوي طاحوا احفادك ضحية لتخلفك ؛ بإبداع قلمي Novels01x_ روايات - طويلة 24 20-01-2018 02:24 AM
روايتي الثالثه : لو لم أكن أنا جنانوهـ روايات - طويلة 160 06-01-2018 11:33 AM
روايتي الثالثه : هو يحسب ان الغلا بالقلب لعبه ما جرا لي من بعد هجر نصيب سآكِبَتْ الْـ عُ ــودْ أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 87 29-07-2017 11:51 PM
روايتي الثالثه : خيانه لا تغفر/كاملة ثرثره صامته روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 769 10-01-2016 04:27 AM

الساعة الآن +3: 08:50 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1