غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 391
قديم(ـة) 12-08-2019, 09:47 PM
صورة سحابٍ دنى .. الرمزية
سحابٍ دنى .. سحابٍ دنى .. غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: غالبا مايكون الحب قدر لاخيارا/بقلمي


-46-



-
يوم الاثنين
اليوم المنتظر عند العايلة كلها
واللي كانت رهف ماتبيه
اليوم بتقابل اهله كلهم على اساس انها زوجة عبدالعزيز


....
في بيت ابو تركي
الساعة 5 العصر

رهف توها محممه حمودي
وقعدت تمشط شعره اللي طال بسرعة
كانت شاريه ربطات شعر صغيرة وخفيفة .. بس خايفة عليه منها تحس توه للحين
بس اضطرت عشان ترفع شعره عن عيونه
مسكت شعراته من قدام ورفعتها وربطته بخفه

ماقاومت شكله وجلست تبوووسه : يممممه قلبي يانااااس الجميليين

دخلت وعد عليهم
وراحت باتجاه حمودي اللي حاطته رهف على سريرها : هلا بالحلويين النظيفيين
( وشافت شعره المربوط ) : يمه يممه وششش هالكيااااته وش هالطعااامة ؟؟

رهف ابتسمت بحب
وعد وهي تشيل حمودي : جعل محد يلبس ربطات غيرك ياقلبي انت
رهف : جابك الله بس الحمدلله اني ماناديت ساندي
وعد : لييه وش تبين فيها ؟؟
رهف وهي تاخذ روبها : بروح اتحمم ومافيه احد يجلس عنده
وعد جلست تحرك شعر حمودي المربوط من فوق : طبعااا اجلس عنده حبيييب خالتوو

ضحكت رهف وراحت تتحمم
وطلعت و استشورت شعرها ولبست فستان بينك واسع ومريح مع سليبر ايرمز ابيض




.....
بعد ساعتين كانو العايلة واصلين
طلعت لهم رهف وسلمت عليهم كلهم

يوم وصلت للجده لطيفة ضمتها بكل حححب : هلا بالغالية

( وقعدت تبوسها وتضمها وباست راسها ورهف بسرعة مسكت يدها وباستها )
ام محمد : تكفين وانا امك جيبي لي محمد
رهف وهي مبتسمة : ابشرري من عيوني

راحت رهف وجابت محمد للجده لطيفة ,, اللي اول ماشافته قعدت تصيح
ام محمد وهي تبوسه وتشمه : رييحة وليييدي جعلني مافقده
( شافت رجله وجلست تمسح عليها ) : بسم الله على قليبه يا جعلها برد وسلام

وطلعت منديل وقعدت تمسح دموعها واللكل كان ساكت ومتأثر
رهف خنقتها العبره بس تحاول تمسك دموعها

مررته على الباقي بعد ماخذته من ام محمد
وبعدين نادت ساندي تاخذه عشان يتقهوون ويتعشون


كانت طول الجلسة مركزه بأم سلمان
وكيف طريقة كلامها وثقتها بنفسها وقوتها
اول مرة تلاحظ ان عبدالعزيز ماخذ منها كثييررر

ماتقدر تنكر شوقها له ابد بس بنفس الوقت فيها شرهه
تحبه بس ماتبي تكمل معاه .. او بشكل اصح ماتقدرر تكمل معاه
فيها شي مكسووور وماتدري هل الايام بتجبره او لا

قطع تفكيرها صوت لطيفة اللي كانت تكلمها ولفت تسولف معاها



.....
وقت العشاء
كان بوفية بالحديقة


على طاولة البنات
ريوف : ياربي الهنوف متى تجي
وجدان : كانو بيجون السبت بس تقول مددنا
رهف : والله اني مشتاقة لها مررة
لطيفة : عزيز متى بيجي يارهف ؟
رهف توهقت وبكذب : مادري صراحه كلمته امس يقول لين تخلص اجراءات الجامعة واجي
ريوف : ليه هو بيوقف يعني ؟
مشاعل : لا ويين اعتذر ترم بس
وجدان : كويس احسبه وقف مرة
مشاعل : صعبة يوقف وهو باقي له ترم بس
لطيفة : الله يوفقه ان شاءالله
اللكل : امييين


خلصت الليلة وراحو اللكل لبيوتهم




-
بعد اسبوع ماصارت فيه احداث كثيرة
يوم الاحد
في بيت ابو تركي

رهف كانت جالسة تفكر
عبدالعزيز قال انه بيرجع بعدهم باسبوع
بس للحين ماجاء !

جلست تكلم نفسها كالعادة بصوت مسموع وهي تفتح باب الغرفة : وانا وش علي منه !! ,, جاء ولا ماجاء مالي دخخخل انا

شافت حمودي على طرف السرير
جت بسرعة و بهلع شالته و ضمته بخووف ودموعها على خدها

دخلت عليها امها بهاللحظة
شافتها بهالشكل وارتاعت : شفييييك رهف ؟
رهف وهي تمسح دموعها وبانفعال : سااندي حاطته على طرف السرير لو تحرك حركة بسيطة بس بيطيح والله لااذبحها لو صار له شي !!!!
ام تركي : ههههههههههههههههه لا ياقلبي انتي هم بهالعمر مايتحركون
رهف وهي ترتجف للحين جلست على السرير : ولووو المفروض تحطه بسريره او وسط السرير مو على الطرف
ام تركي : بنبهها بكرة ولا يهمك

رهف سكتت
ام تركي رفعت جوالها : الله يهديك روعتيني ونسيت عبدالعزيز على السماعه

رهف ارتبكت يوم انطرى اسمه
و ام تركي مدت لها الجوال بدون كلام وطلعت
رهف كانت تشوف مكالماته كم يوم وماترد ... ماتدري ليه خايفه !!

مسكت الجوال وبهدوء : الو
عبدالعزيز : مرحبا
رهف : اهلين
عبدالعزيز : وش اخبارك رهف ؟
رهف : الحمدلله
عبدالعزيز : اخبار محمد ؟
رهف : الحمدلله
عبدالعزيز : رحتو الموعد ؟
رهف : ايه
عبدالعزيز : طيب وش قال الدكتور
رهف بكذب : ماقال شي بس غير الجبيرة اللي برجله

كانت ردود رهف مختصره لدرجة ان عبدالعزيز توهق مايدري وش يقول
عبدالعزيز : زين الحمدلله ,, تامريني على شي ؟ جاي الرياض يوم الخميس

رهف دق قلبها مشتاااقة له مشتااقة وكثيير بعد
بس ردت ببرود عكس اللي داخلها : سلامتك
عبدالعزيز : الله يسلمك ,, فمان الله

رهف سكرت بدون ماترد عليه ,, ولاحظت كيف دقات قلبها

رجعت تكلم نفسها : ماراح ارجع له مارااح ارجع له ... مااااااراح ترجعين له يارهف ... انسيييه طلعيه من بالك ... الرابط الوحيد بينكم هو محمد

قامت تكلم افنان مع انها توها مسكرة منها لكن تبي اي شي يشغلها !




-
بعد 4 ايام
يوم الخميس
رهف صاحية بدري .. وقاعدة تفكر كيف بتفتح مع اهلها الموضوع
تبي تنفصل عنه بأسرع وقت


.....
العصر
وصل عبدالعزيز للرياض
ماعلم احد عن موعد وصوله عشان مايجونه
بس كلم واحد من اللي يشتغلون عندهم عشان يجيب السيارة للمطار

اووول شي سواه راح لبيت ابو تركي
كان جايب لرهف مفاجأه .. وكان يبي يشوفها قبل مايشوف اي احد من اهله

رن الجرس
فتحت ساندي الباب ودخل عبدالعزيز

عبدالعزيز : وين رهف ؟
ساندي : رهف سليبينق
عبدالعزيز : اوكي خليها تصحى وتطلع تاخذ اغراضها من عند الباب
ساندي : اوكي سير

راح عبدالعزيز للسيارة وطلع صوفي اللي كان جايبها لها
شاف كمية تعلق رهف فيها وماحب يخليها بخاطرها

كان حاطها ببوكس دخل وحطها عند باب المدخل حق البيت وطلع عشان يروح لبيت جدته



......
في بيت الجدة
بالصالة ماكان فيه الا الجد و الجدة وام ماجد وسعود ولطيفة

عبدالعزيز دخل عليهم : السلام عليكم

كلهم انصدمو
جا هو وسلم على جده وجدته اللي ضمته بأقوى ماعندها
ام محمد وهي تطق ظهره وتصيح : اشتقنا لك والله
عبدالعزيز ضحك : والله انا اللي مششتاق لك يالطيفة قلبي

راح يسلم على عمته نورة ام ماجد
ام ماجد ضمته : مبروك ماجاك ياقلبي
عبدالعزيز : الله يبارك فييك

سلم على الباقي وجلس يسولف معهم
ابو محمد : ايه ماقلت لك فيه بيوت بالشارع اللي ورى اقرب لبيت ابو تركي توها جديدة تبنى
عبدالعزيز وهو يشرب فنجاله : ايوه ؟
ابو محمد : كلمت لك راعيها وقلت له يحجز واحد لك
عبدالعزيز : الله يعافيك يبه
ابو محمد : كلها جديدة وان شاءالله تجوز لكم .. بس يقول ينتقلون له بعد 6 شهور لانها للحين ماخلصت

عبدالعزيز سكت .. مايدري وش يقول لجده
يقول لا لاني مدري رهف بترجع لي او لا !
اكتفى بالصمت




...
.....
..



بنفس اليوم الليل
كان الجد مسوي عزيمة بمناسبة رجوع عبدالعزيز و تمايم لمحمد
رهف ماكانت تبي تروح لكن انحرجت وش بيقولون عنها وهي عزيمة لولدها وزوجها
خصوصآ انها للان مابعد قررت كيف تفاتح الجميع بخبر انفصالها من عبدالعزيز
ومابعد قالت حتى لعبدالعزيز !

كان بيتهم مليان خصوصا قسم الرجال
والتميمه ماصارت ثنتين بس صارت فوق الخمس



.....
بعد ماتعشو وراحو اغلب المعازيم
راحو البنات للملحق
كانت الساعة 11 ونص

رهف ربطت شعرها وهي تهف على نفسها : ياربي حرررر
ريوف : مرررة اعوذ بالله
مشاعل : والله العظيم اشكر زوجك رهف
رهف بضحكه : ليييه
مشاعل : ماقال متى بيوصل بالضبط ولا كان جدتي بتودينا المزرعه
نورة : ههههههههههههههههههههههه مشاعل وش جاك عليها
مشاعل : والله احتاج ابعد عنها 10 سنوات
هيفاء : بقترح على امي لطيفة نروح ابي سامي يشوفها

مشاعل تعيد كلامها وهي تتطنز
هيفاء رمتها بعلبة المناديل
مشاعل : هههههههههههههههههههههه عمرره ماشافها ياشيييخه !

فجأه انفتح الباب بقووة و سمعو صوت : هاااااااااي

لفو كلهم وكانت الهنوف
كلهم قامو وهم يصارخون وطبو عليها يخمخمونها
وجدان بصياح : اشششتقت لك ياكلبببه
الهنوف : وانا بععد والله

قامو عنها البنات وهم يمسحون دموعهم
الهنوف : والله كنت بدخل الصاله بس سمعت اصواتكم هنا وماقدرت اقاوم اني ادخل اصدمكم
ريوف : قسم بالله لك وحشششة يختي
لطيفة : مو كانت رحلتكم السبت ؟
الهنوف : كانت بس صحت على تركي قلت ابي اهلي
مشاعل : قسم بالله انك مو وجه خير
الهنوف : هههههههههههههههههههه لييه !
( وشوي لاحظت وجود رهف وشهقت وبصرااخ ) : رههههف متتتى جيييييتي ؟

وقامت نطت عليها
رهف بزعل : بدري توك تستوعبين اني موجودة ؟
الهنوف خمتها وهي تصيح : والله اني مادريييت انك فيه ياربيه اششتقت لك والله العظيييم اشتقت لك ( ولفت وهي تمسح دموعها ) ويييين الشييخ محمد
رهف بأبتسامه : بالصالة مع امي
الهنوف قامت : بروح اسلم عليهم لا تخلصون القهوة عني
مشاعل : امرررك حبيبتي


شوي بس وجتهم الهنوف ومعها حمودي الصغير
الهنوف وهي تبوسه : ياربيي وشووو هذا ياناس وشووو
وعد : هااتييه تكفيين
الهنوف : انقلعي بس والله ماتاخذونه مني لكم اسبوعين مبسوطين ولا علمتوني حتى
ريما : احس رهف اللي مبسوطة والله
رهف : ليييش ؟
ريما : ماتوهقتي في ولدك من يد ليد وانتي مرتاحة
رهف : ههههههههههههههههه اييه بهذي صدقتي بس باقي انكم تسهرون معاه اذا صحى اخر الليل وتكملون جميلكم
مشاعل : والله قلنا لك بس انتي رافضه تعطينه احد
رهف رفعت حاجبها : ماجبته عشان اعطيه احد انا
ريوف : ههههههههههههههههههه خلاص لا تشرهين علينا اجل

شوي ورن جوال رهف وكانت امها اللي قالت لها تجي الصالة شوي
راحت رهف عند الحريم وجلسو البنات يكملون سوالفهم



........
الساعة 12
عند العيال بالملحق

كان عبدالعزيز جايب حمودي من عند البنات

مشعل وهو شايله : ودي ابدا اعنفه من الحين
عبدالعزيز : انت عارف وش بيجيك لو مديت لسانك عليه بس
مشعل : ياخوي عشان مايصير حساس اذا كبر فهمت علي
خالد : هههههههههههههههه مشعل يازينك ساااكت
سيف : عنده وجهة نظر الرجال ترى بس ماعرف يوصلها لكم صح
مشعل : والله فاهمني سيف
سيف : دراستي كلها عشان افهم الناس اللي مثلك
مشعل : كنه سبني ياعيال ؟
سعود : لا لا بس انت تدور الشر
مشعل لف وعطاه نظرة : والله مدري عننك بس يالله بسكت عشان الحلو هذا ( وباس حمودي)
سعود اخذ حمودي : ياخي ماشاءالله شكل نسل خالي محمد ساحبين وسامة العايلة كلها
مشعل بثقة : طبعآ
سعود رفع حاجبه : ترى اقصد عزيز وولده مو انت
مشعل : انت قلت خالي محمد يعني انا وعزيز وسلمان كلنا .. ماقلت عزيز ونسله
سعود : غلطة غللللطة الواحد مايغلط ؟؟
سيف : ههههههههههههههههههههههه والله حجر لك ياسعود خلاص مافيه مجال للانسحاب




......
اما عند البنات

دخلت عليهم رهف وهي تلبس عبايتها : وييين حموودي اكلتوه ؟
الهنوف : هههههههههههههههه اييه بصراحة حبينا نحلي عليه مع القهوة
رهف : لا صصدق وينه ؟
هيفاء ضحكت : جاء عزيز قبل شوي واخذه

رهف رفعت حاجبها وتوها بتتكلم بس سكتت خافت احد يشك بشي
بس بنفس الوقت انقهرت ان عبدالعزيز ما اخذ رايها

كان جوالها يشحن عند البنات
رفعته ولقت 3 مكالمات من عبدالعزيز ورسالة انها تطلع له محمد

انبها ضميرها شوي

ريوف : اجلسي رهوف شوي ماشبعنا منك والله
الهنوف : اي والله تكفين اسهري معنا
رهف : شكلكم ناسين اني بالاربعين للحين
وجدان : ياربيه بدت الدراما
رهف ضحكت : والله مو دراماا صدق تعبت ودي ارجع البيت ارتاح
وجدان : انسدحي هنا حبيبتي سامحين لك ولو تبينا نسوي لك مساج سوينا
مشاعل : رهف بلا سخافة صدق كلنا بنجلس ونسهر تروحين وتجلسين لحالك لييش ؟

لطيفة اللي توها داخله : نعم نعم من بيروح
مشاعل : رهف
لطيفة : مالك طلعه ياقلبي السهره صباحي اذا طلع النور نسمح لك ترجعين بيتكم
رهف : والله صدق بنات تعبانه شوي
لطيفة : اللحين اروح اجيب لك مفرش وبطانية

رهف ابتسمت وفصخت عبايتها .. مشتاقة لسهراتهم مررررة
وبنفس الوقت تحس قلبها بيطلع من مكانه بسبب قرب عبدالعزيز منها ووجوده بنفس البيت
صحيح هي تعودت على وجوده معها ببيت واحد ل9 شهور لكن غيابه عنها هالاسبوعين زاد الشوق بقلبها
ماتبي ترجع له عشان كذا ماتبي تكون معه بمكان واحد تخاف هالشي يأثر على قرارها بالانفصال !

وتذكرت ان بكرة موعدهم مع الدكتور
كانت شايله هممه مرة وتمنت انها تروح له بدون عبدالعزيز .. لكن يبدو ان مافيه مجال !

صحت من تفكيرها على صوت ضحك الهنوف وهي تعلمهم عن سالفة
و شافتها باهتمام .. و كملو سهرتهم




-
يوم الجمعة
في بيت ابو ماجد
سيف وهو نازل يبي يسأل الشغالة عن البخور شاف امه بالمطبخ
دخل وسلم عليها وباس راسها

سيف : صباح الخير يا احلى ام
ام ماجد : صباح النور والسرور شخبارك ؟
سيف : الحمدلله بخير ,, انتي شخبارك ؟
ام ماجد : والله تمام دام اني صبحت بهالوجه الحلو
سيف : ياعمررري والله
ام ماجد : تبي اسوي لك فطور ياقلبي
سيف : لا والله ابي بس بخور
ام ماجد : طيب اجلس وانا بزينه لك
سيف جلس وهو على جواله : يمه
ام ماجد لفت : هلا
سيف : ابي اكلمك بمووضوع
ام ماجد باهتمام : لبيه
سيف : ابي اتزوج
ام ماجد ابتسمت بفرحه : كذاااب
سيف ضحك : والله
ام ماجد اختفت ابتسامتها : ابوك ماراح يوافق لين ماجد يتزوج وماجد رافض الفكرة تمامآ
سيف : لا يقول اذا ماجد ماعنده مشكلة انا ماعندي مشكلة
ام ماجد : انت تبيني اخطب لك على ذوقي ولا شايف لك احد
سيف ابتسم : لو اقولك اخطبي لي على ذوقك من بتختارين
ام ماجد : والله كثيير ببالي
سيف ضحك : ههههههههههههههه ماابي الكثير .. ابي وجدان بنت خالي
ام ماجد انبسطت مررة : والله زين ماخترت ,, بكلم ام فيصل اليوم ان شاءالله
سيف ضحك : تبين الفكه مني ؟
ام ماجد : لا والله بس عشان ماتروح من يدينا هههههههههههههه

سيف ابتسم
ام ماجد : الله يوفقك ويسهل امووورك ياولدي
سيف : اميييين يارررب



...
.....
...



العصر
عبدالعزيز كان عند بيت ابو تركي
اتصل على رهف وردت عليه

عبدالعزيز : جاهزين ؟
رهف سكتت شوي بعدين قالت : ايه
عبدالعزيز : انا برا واقف

رهف بغت تتكلم بعدين تذكرت انه مو وقته وسكتت
لبست عبايتها وشالت محمد وطلعت

جاء عبدالعزيز واخذ محمد من يدها وباسه
كان مركب كار سيت بيبي ورى وحط حمودي فيه

رهف رق قلبها من هالحركة
بس كالعادة وفي كل مرة تحس انها بتضعف تبين الجمود والكره بملامحها

مشو للمستشفى بدون اي كلمة
لكن العيون والنظرات وحتى الانفاس تتكلم




...
.....
...




في بيت ابو عبدالله
كانت الهنوف جالسة عند اهلها

اتصلت على عبدالله اخوها

عبدالله : هلا عيني
الهنوف : هلا قلبي هلا بالرايق
عبدالله : ايه مرة بالسنة ترى عشان كذا استغليه زين
الهنوف : ايه ادرري عشان كذا بقولك ابيك تجيب لي غدا توني صاحيه واهلي مادلعوني وانا عروسه
عبدالله : ههههههههههههههههههه المشكلة يوم تزوجتي وابعدتي حسيت بغلاك .. عشان كذا ابشرري وش تبين ؟
الهنوف : يااعممرري والله .. عادي على ذوقك
عبدالله : خلاص ان شاءالله بس شوووي بتأخر
الهنوف : عادي انتظرك بس ان شاءالله انت ماتغديت ؟
عبدالله : لا للحين
الهنوف : اوكي
عبدالله : فمان الله

سكرت منه الهنوف



...
.....
...



في المستشفى
نزل عبدالعزيز العربيه وحط حمودي فيها وراحو داخل

سلم على الدكتور اللي كان سعودي : معك عبدالعزيز ال..... ابو محمد
الدكتور : اهلين عبدالعزيز معك الدكتور احمد ( وفتح الباب ) : حياك الله تفضل ,, المدام جتني الاسبوع اللي فات وشرحت لها بالتفصيل عن الحالة واللحل اكيد قالت لك
عبدالعزيز بكذب : سمعت منها بس ابي اسمع منك عشان عندي كم سؤال

رهف طلعت ومعها محمد وجلست على كراسي الانتظار وهي تهف على نفسها

عند عبدالعزيز والدكتور
الدكتور : عبدالعزيز انا ماراح اكذب عليك ابد ,, ولدك حالته مو صعبة خصوصآ ان الالتواء برجل وحدة بس وهذا من حسن حظكم
عبدالعزيز : الحمدلله
الدكتور : اللحل مو صعب عندكم خيارين يا اما جراحة يا اما جبيرة وكلها نتائجها مضمونة بس المدام اختارت الجبيرة
عبدالعزيز : طيب كم ممكن تجلس الجبيره ؟
الدكتور : شهر واحد بس بعدها نعطيكم دعامات يلبسها شهر بعدين تصير وقت النوم لين انتم تشوفون التحسن وبهالوقت طبعآ تراجعون المستشفى كل اسبوعين مرة
عبدالعزيز : طيب تنصحنا بالجراحة ولا الجبيره ؟
الدكتور : ما اقدر انصحك بشي لان كلها نتائجها مضمونة لكن الفرق وحدة سريعة ووحدة بطيئة
عبدالعزيز : اوكي الله يعافيك
الدكتور : ماسويت شي ,, ابي الطفل اللحين عشان اركب له الجبيره
( وشاف عبدالعزيز يشوف ساعته ) : الموضوع ماياخذ اكثر من نص ساعة
عبدالعزيز : اوكي

طلع عبدالعزيز شاف رهف اللي حاطه راسها على طرف عربية محمد ومغمضه عيونها ويدها على صدره وهو ماسك اصبعها
ناظرهم وابتسم من كل قلبه
وقرب منهم وحاول يبعد يدها بشويش عشان ماتصحى واول مالمسها قامت بسرعة
رهف بروعه : بسم الله
عبدالعزيز بهدوء : هدي انا عبدالعزيز الدكتور بيركب له الجبيره

رهف جت بتقوم
عبدالعزيز : مايحتاج انا بوديه انتي ارتاحي
رهف بسرعة : لا لا مستحيل اخليه لحاله

عبدالعزيز ابتسم وراحو داخل
كانت رهف تعباانه ومانامت من امس زين رجعت من البنات الصبح وقام محمد على طول وسهرت معه لين الظهر

لما دخلو كلهم
الدكتور : تفضلو ارتاحو هنا على الكراسي لما نخلص تركيب الجبيرة

راحت رهف وجلست على الكرسي اللي بالوسط كان يمينها كرسي ويسارها كرسي
دقيقتين وجاء عبدالعزيز جلس جنبها وعلى طوول زحفت للكرسي الثاني عشان تبعد عنه
سكت عبدالعزيز

رهف بهدوء : شكرآ لانك جبت لي صوفي
عبدالعزيز بأبتسامة طلعت منه غصب : العفو ولو ماسويت شي

سكتو شوي
عبدالعزيز : ان شاءالله اهلك تقبلوها ؟
رهف ماقدرت تمنع نفسها عن الابتسامة يوم تذكرت كيف امها تكره صوفي : لا والله كلهم يكرهونها

عبدالعزيز ضحك وسكت

بعد مرور وقت بسيط
الدكتور لف عليهم : ماشاءالله تبارك الله ولدكم هادي مو بالعادة اني اخلص طفل بهالسرعة

ابتسم له عبدالعزيز وشكره واخذو محمد وطلعو

عبدالعزيز لما ركب السيارة طلع من جيبه بطاقة ومدها لرهف
رهف : وش هذي ؟
عبدالعزيز : لمصاريفك ومصاريف ولدي .. مرتبطة بحسابي على طول خذي راحتك بالصرف وبرسلك الباسوورد في الواتس اب
رهف : مابي شي ابوي مو مقصر
عبدالعزيز باقتضاب : رهف خذيها
رهف دفتها بمعنى الرفض : قلت ابوي مو مقصر
عبدالعزيز انفعل : ادرري انه مو مقصر بس مابي احد يصرف عليكم انا مسؤول عنك وعن محمد
رهف رفعت حاجبها : ماراح اخذها

عبدالعزيز سكت ورجع البطاقة بجيبه وهو معصب بس مايبي يجادلها




-
بعد يومين
انتشر خطوبة وجدان اللي وافقت بسرعة
واللكل دق يبارك

وجدان كانت ماتوسعها الارض من الفرحة .. اخيرآ بتجتمع مع حب الطفولة
كانت سعادتها باينه على وجهها
خصوصآ بعد ماكلمها سيف واتفقو على وقت الملكة يوم الجمعة

قررو يستعجلون فيها ويأخرون الزواج
بطلب من وجدان اللي ماكانت تبي تشيل هم الزواج وتلهى عن اخر ترم دراسي لها



......
في بيت ابومحمد
عبدالعزيز وماجد جالسين بالملحق

ماجد : وش صار على رجل محمد
عبدالعزيز : رحت للدكتور والحمدلله مشت اموره يقول شهر تجون نحط له جبيرة وبعدها تستخدمون الدعامات للرجل
ماجد : كويس والله
عبدالعزيز : اي والله الحمدلله
ماجد : وانت لا تضيق صدرك تراها سهلة
عبدالعزيز : لا والله ماضاق صدري قد ماضاق صدري على امه هي اللي مأثر فيها الموضوع كثير
ماجد : الله يفرحكم فيه وان شاءالله تشوفونه وهو يركض زي الخيل
عبدالعزيز : لا تجيب طاري الخيول تكفى مشتااااااق للشهلاء
ماجد ابتسم : يا الله كم لك عنها ؟
عبدالعزيز : والله من زماان اكثر من سنه الظاهر
ماجد : ماتفكر تروح ؟
عبدالعزيز : ودي والله

قطع كلامهم دخول سيف عليهم

سيف : هاي قايز
عبدالعزيز : هلااا بالمعرس
ماجد : الوجه منوور ماشاءالله
سيف : كيفكم قاييز اشتقت لكم
عبدالعزيز : اجلس بس ياقايز وطمنا عنك وعن العرس والملكه متى وكيف ووشلون
سيف جلس ولف على عبدالعزيز : صب لي قهوة يالغالي
عبدالعزيز مسك الدله وصب له : معرس مانقدر نقول لك شي

سيف اخذ الفنجال وارسل بوسه لعبدالعزيز
عبدالعزيز : الله يقرفك بس اوكي معرس بسكت لك
سيف : ايه المفروض تشتغلون عندي اليوم
عبدالعزيز : لك بس يوم عرسك والله من الصبح ليين الليل انا تحت امرك
سيف : المشكلة توونا على العرس
ماجد : حددتوه ؟
سيف : ايه بالعيد
عبدالعزيز : باقي شهرين تقريبآ مو بعيد مرة
سيف : كل يوم ببعدها يعتبر سنة
عبدالعزيز يصفق : يالبييه يالبييه يالحبييبه

سيف ضحك وقعدو يتقهوون ويسولفون
دخل عليهم خالد اللي كانت نفسيته زفت من كم يوم وكلهم ملاحظين بس ساكتين
حاولو يدخلونه بالموضوع ويضحكون بس ماكان معاهم ابد



..
....
...



في بيت ابوتركي
رهف تدور رضاعه محمد الثانيه
وتذكرت انها بالشنطة اللي اخذتها يوم يروحون للموعد
راحت وفتحتها وطلعت الرضاعه و قبل ماتقوم لفت انتباهها شي

قربت اكثر وشافت البطاقة ومعها ورقة مكتوب فيها الباسوورد
رفعت حاجبها ورجعتها بالشنطة بدون اي اهتمام

طلعت عشان تغسل الرضاعه وسمعت صوت ولفت
شافت وعد اللي جايه وتسحب شنطتها

رهف باستغراب : وعد وش فيك ؟!
وعد : بجلس عندكم كم يوم
رهف فتحت عيونها : تهاوشتي مع خالد ؟
وعد : ماعاد افهمه يارهف مادري وش يبي !!
رهف : ليه
وعد : اذا صحيت قلت لك بروح انام مالي خلق شي
رهف : اوكيي اللي يريحك

طلعت وعد
ورهف راحت للغرفة عشان تسوي رضعه لمحمد وتنومه



.....
الساعة 11 الليل
وعد دخلت على رهف اللي كانت تنوم حمودي

وعد : فيك نوم ؟
رهف : لا
وعد : طيب تعالي نسهر برا
رهف : وين
وعد : بالملحق
رهف : ماشفتي الملحق قبل ماتدخلين ؟
وعد : لا ليش ؟ وش فيه ؟
رهف : قلت لابوي يغيره خلاص وفضوه اللحين وهدمو نص جداره
وعد فتحت عيونها بقووة : اماانة كييف ابوي وافق ؟
رهف ضحكت : اللحين ابوي حبيبي يبي يونسني بااي شي
وعد : ههههههههههههههههه زين قلتي لي عشان ما اتعب نفسي واطلع
رهف : خلينا نروح المجلس بس اصبري بنوم حمودي واجي
وعد : طيب بجهز القهوة والحلا على ما تجين
رهف : اووكي





-
من بكرة
يوم الاثنين
وجدان توها طالعه من محاضرتها واتصلت عليها الهنوف

الهنوف بسرعة : شريت لك الحلا اللي تحبينه يالله تعالي
وجدان : ياعمررري قسم بالله توني بكتب لك
الهنوف : لا وجايبه لك كوفي وش تبين اكثر من كذا ؟
وجدان : جايتك رككض اللحييين
الهنوف ضحكت : اووكي بسرعة

وجدان وصلت وكانو اغلب صديقتها فيه وجايبين كيكة صغيرة
مكتوب عليها ( Bye Bye Single Life )
وجدان حطت يدها على وجهها وهي تضحك
والبنات يسلمون عليها ويباركون لها

الجازي ضمتها : مبروووك يااعروووسة
وجدان وهي تهف على وجهها : الله يبارررك فييك
( ولفت على البنات ) : مرة شكرآ بناااات افف استحيت
اشجان صديقتهم : والله مو قد المقام بس هذا اللي طلع معنا
الجازي : كان ودنا تكون بعد الملكة افضل بس بنكون مشغولين بالاختبارات والمذاكرة
وجدان : ياعمري والله يكفي انكم فكرتو

كلهم باركو لها وقعدو يسولفون
وعلى شوي شوي راحو وباقي بس الهنوف وريوف

ريوف وهي تشوف وجدان زين : ياحظ اخوي والله
وجدان لفت عليها : ملاحظة انك تشوفيني لك ساعه
الهنوف : هههههههههههههههههههههه شكل سيف موصيها
ريوف : يقول اشبعو منها لاني باخذها منهم ماراح تشوفونها ابد
وجدان شهقت : مابعد بعت اهلي للحين
ريوف رفعت حواجبها : بتبيعينهم صدقيني
وجدان : والله يمكن
الهنوف : ههههههههههههههههههههههههه ياربييه مالك صاحب انتي
وجدان : اشوفك مارحتي لاهلك الا مرتين من يوم رجعتي مدري من اللي ماله صاحب
الهنوف رفعت حواجبها : والله انا منشغله ببيتي اجهزه وارتبه
وجدان : وانا بنشغل بعد مع سيوفي
ريوف : الله الله وينك ياسيوفي تشوف
وجدان لفت عليها : اوووف نسيت انك اخته .. خلاص خلونا نغير السالفة

ضحكو البنات وجلسو يكملون سوالفهم



.........


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 392
قديم(ـة) 12-08-2019, 10:14 PM
صورة سحابٍ دنى .. الرمزية
سحابٍ دنى .. سحابٍ دنى .. غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: غالبا مايكون الحب قدر لاخيارا/بقلمي


تابع البارت -46-


.....
الساعة 8 العشاء
عبدالعزيز توه مسكر من الدكتور اللي اجل موعد محمد للسبت
وداخل الصالة عند جدته وعماته لطيفة ونورة

ام محمد : حيا الله ابو محمد
جا عبدالعزيز وحب راسها : الله يحييك ويبقيك
ام محمد : وينك مختفي هاليومين
عبدالعزيز : والله قاعد اتواصل مع المستشفيات عشان رجل محمد
ام محمد : الله يعافييه ويشفيه
اللكل : امييين
ام ماجد : مافكرتو تستقرون ياعبدالعزيز
عبدالعزيز : قاعد ادور مكان نجلس فيه لين يخلص بيتنا
ام محمد : والله ماتروحون مكان وبيتي فيه
عبدالعزيز : لا يايمه بناخذ لنا بيت صغير لين يخلص بيتنا
ام محمد : والله ان رحت مكان ثاني ماني امك ولا اعرفك

عبدالعزيز سكت
هو للان مايدري رهف بترجع معه ولالا والحين جدته حالفه عليه ! يحس انه مضغوووط

عبدالعزيز وهو يقوم : تامروني على شي من برا
كلهم : سلامتك

طلع بدون كلام
وهو يفكر بالكلام اللي بيقوله لرهف
واللي للان مالقى له وقت






-
يوم الثلاثاء
اول يوم دوام رسمي لعبدالعزيز
بعد اجازته الطويلة
نزل تحت الصبح وكانت جدته جالسة

ام محمد : يالله حيه
سلم عليها عبدالعزيز وحب راسها : الله يحييك شخبارك
ام محمد : الحمدلله بخير
عبدالعزيز : تامريني على شي طالع للدوام
ام محمد : اجلس افطر معي
عبدالعزيز : تامرين امر كم عندي من لطوف انا

جلس معها وساد الصمت على جلستهم

ام محمد : متى بتجيب زوجتك

عبدالعزيز قعد يكح
ام محمد : بسم الله عليك
عبدالعزيز بعد مابلع اللقمه : ان شاءالله بس فترة لين تخلص نفاس وترجع
ام محمد كانت حاسه ان فيه شي بس ساكتة ماتبي تتدخل : ان شاءالله

شوي واستأذن عبدالعزيز عشان يطلع للدوام
لما جاء بيركب سيارته شاف بيت ابو تركي
تنهد من كل قلبه وهو يدعي ان ربي ييسر الامور




..
....
..



الساعة 6 المغرب
كانت ريوف عازمه البنات كلهم ببيتهم بدون مناسبة
وكلهم كانو عندها باستثناء رهف اللي مابعد جت

ريوف : رهف من يوم جابت حمودي وهي تقهر
نورة : هههههههههههههه تلاحظين انتي
غدي : والله صدق اخر من يجي دايم

رهف دخلت عليهم : من قاعدين تحشون فيه
وجدان : فيك ياعيني يقولون من يوم جابت ولد وهي صايرة ثقيلة دم ويالله يالله تجي

قامو وعد والهنوف بسررعة لها عشان ياخذونه
مشاعل : الحمدلله والشكررر شوووي شووي على ولد اخوي بس .. كنكم بزران ماشفتو خير

وعد شالته وهي تضحك معه وتبوسه ورهف فسخت عبايتها وجلست

رهف وهي تشوف القهوة : الحمدلله مابديتو
ريما : وحنا نقدر نبدا ورهف ماجت ؟
رهف : ياربيييه يانااس يلومووني
مشاعل شالت الترمس وقعدت تصب لهم : ريوف لو انتظرها تصب ماتقهوينا الا الفجر
ريوف : حتى العشاء لا تنتظروني اجيب فكرو اللحين وش تطلبون
رهف : يا ليتني ماجيت
ريما : هههههههههههه الله ياخذك لو اني منهم طلعت

جلسو يتشاورون بالمطاعم

ورن جوال رهف وقامت عندهم وقبل ماترد : ريوف البيت فيه احد ؟
ريوف : لا ياقلبي خذي راحتك

رهف راحت للمجلس وجلست تكلم صديقتها
اول ماسكرت طلعت وجلست تزين شعرها عند المراية
شافت ريناد وراها من المراية وكانت اول مرة تشوفها بعد الزواج

ريناد بابتسامة : هلا رهف وش اخبارك
رهف استغربت : الحمدلله بخير انتي شخبارك
ريناد : الحمدلله
رهف شافتها كانت لابسه عبايتها : افاا ماراح تقعدين معنا
ريناد : ودي والله بس عندي موعد وطالعه له
رهف : يالله ان شاءالله مرة ثانية
ريناد : ان شاءالله

طلعت ريناد
رهف يوم شافت ريناد تذكرت اخر شي صار بينهم وتذكرت كلام ريناد لها بالحرف الواحد
وفتحت عييونها بقووة واستغراب كيف مافكرت فيه بأستراليا !!

رجع عقلها يتكلم
( ماهمك عبدالعزيز يارهف ماهمك عبدالعزيز خلها تاخذه وتتهنى فيه )
هزت راسها كنها تحاول تطير هالافكار
ورجعت للبنات بسرعة



......
مرت 3 ايام ماصار فيها احداث كثيرة
باستثناء استعداد الجميع لملكة وجدان


كان يوم الملكة
من الظهر والبنات كلهم طالعين وقايلين لوجدان تقعد بالبيت
ومعصبة لانهم رفضو انها تطلع تجهز معهم باقي الاشياء
وكانت تتصل كل شوي على الهنوف وماترد عليها


رن جوالها وكان سيف
انصدمت واحتارت ماتدري ترد او لا
وبعدين ردت وهي ساكته

سيف : مساء الخير
وجدان وهي تلعب بخصله شعرها : مساء النوور
سيف : شخبارك
وجدان : تماام وانت
سيف : والله الحمدلله اشوف ساعتي كل ثانية ابي الساعة تصير 8 بسرعة
وجدان ضحكت : وانا ودي تتأخر الساعة 8
سيف : متأكده ودك ؟
وجدان : ايه
سيف : اوكي اكلم امي اليوم تكلم ام لجين بنت عمي
وجدان بسرعة : اذببحك انت ولجييين
سيف رجع على الكرسي وهو يرجع شعره ورا ومييت ضحك : ههههههههههههههههههههههههههه ايه كذا
وجدان : ضيقت صدري اكثر من الضيقة اللي قبل
سيف بصوت مبحوح من الهدوء : من مضيق صدرك ياعيني انتي ؟

وجدان ساحت مكانها وسكتت
سيف ابتسم : ها مين ؟
وجدان : الهنوف والبنات طالعين ورافضين يطلعوني معهم
سيف : اوووف معقوله ؟ وليه ماياخذونك ؟
وجدان : تتطنز علي انت ؟
سيف : ايه لان لو انهم ماخذينك رجعتهم انا للبيت غصب اجل تبين وحدة يوم ملكتها تطلع من البيت ؟
وجدان : وليه ما اطلع ناقصني يد او رجل ؟
سيف : لا بس ارتاحي واجلسي وكل شي يجي عندك
وجدان : بعديين مايصلح تكلمني اللحيين اصبر لما نوقع
سيف : ههههههههههههههههه اوووكي اللي صبرنا السنين كلها يصبرنا كم ساعة

وجدان ابتسمت وقفلت بسرعة
وقامت تشوف فساتينها مررة ثانية



...
.....
...



الساعة 7 الليل
الكل مجتمع في بيت ابوفيصل
والعروس للان فوق عندها الميك اب ارتست و نورة اختها

وجدان وهي تشوف شكلها بالمراية ولفت على نورة برضى تام عن شكلها : يلاا ننزل
نورة مسكت يدها : يااالله


وجدان مشت معها وهي تحس بربكه بسيطة
نزلو وكان اللكل يبارك لوجدان اللي طايرة من الفرحة


وبالجهة الثانية
بالمجلس
سيف مو قادر يخبي ابتسامته وكان يمينه فيصل ويساره خالد
وكل شوي يدخل احد ويقومون يسلمون عليه

دخل شخص وجا يسلم عليه بجفاء
سيف ركز بوجهه .. كان علي زوج نورة سابقآ !
رفع حواجبه باستغراب بس سلم عليه

جلس علي
اللي كان يحس انه خلاص ! الحياة وقفت بالنسبة له !
وجدان كانت اول امنياته .. خطبها وبالغلط تزوج اختها
وتذكر قبل كم يوم كلم اخته الجازي انه بيخطبها وعصبت عليه
واللحين يشوفها تروح من يدينه بسهولة لشخص غيره
تنهد وهو يحاول يرسم ابتسامه عيييت تنرسم على شفايفه !


بعد وقت بسيط
دخلو العقد عند وجدان اللي كانت مرتبكه للحين ماوقعت
وكل البنات موجوودين عندها

الهنوف : يالله وجدان بسررعة
وجدان بتوتر : اصبرو بقرا المكتووب
مشاعل : هههههههههههههه وش تقرين تكفين ؟
ريوف : اكييد تتأمل اسمها واسم سيف

وجدان ضحكت
هيفاء : اذا وقعتي ماعاد تقدرين تنحاشين ترى فكري مليون مرة
وجدان لفت على هيفاء : اسككتي ترى والله بكنسل
هيفاء : ترى بعد يقولون بعض الرجاجيل قبلل الزواج زي العسل بس اول ماتتزوجين تطلع شخصيته الشينه
مشاعل طقتها : وجججع لا تروعين البنت
وجدان : لا يكثر انتي وياها تطقطقون علي

ووقعت على صوت صراخ البنات
ضموها كلهم وهي خانقتها العبره
نورة دخلت عليهم : وخرووو عن اختي كتمتوهاا

ابعدو البنات وهم يضحكووون
جت نورة وضمتها وهي خانقتها العبره : مبروووك ياقلبي
وجدان وهي تحاول تمسك عبرتها : الله يبارك فييييك
نورة وهي تهف على وجه وجدان : لا تصيحين اللحين بيدخل عليك سيف
وجدان : كذابه من قالك
نورة : والله فيصل توه مكلمني يقول طلعي البنات بيدخل سيف
وجدان توترت : بنات اجلسو معي
ريوف : مزعجتنا لك اسبوع احبه واحبه واللحين تبينا نجلس معك
وجدان : هههههههههههههههههه
مشاعل : يالله جد بنات خلونا نطلع

طلعو البنات وجلست وجدان لحالها
نزلت راسها وتأملت لبسها
"كانت لابسة فستان مخمل بيج لنص الساق ماسك ومسويه ويفي بسيط بشعرها وحاطه روج احمرر "

ابتسمت ورزت ظهرها بهدوء وهي حاطه رجل على رجل بكل ثقة رغم الربكه القوية اللي داخلها

اما عند سيف اللي كان ينتظر هاللحظة من سنييين
كان فيصل جنبه

دخل وشاف حب الطفووولة وهي جالسة عالكنب تنتظره كــ زوج لها .. اخيرآ ..!

ابتسم من كل قلبه
و قرب منها وهي مانتبهت كانت تشوف قدام وساهيه

سيف : مبروك
وجدان فزت ورفعت راسها : الله يبارك فيك

فيصل انسحب وتركهم
سيف مبتسم : اخيرآ اخيرآ ياوجدان صرتي ملكي

وجدان نزلت راسها بحياء وهي مبتسمة




.....
بعد 3 ساعات
بعد مارجعو اللكل لبيوتهم
كانت افنان سهرانه عند وعد ورهف

رهف تسولف : شكلها يجنن اليوم وفرحتها منعكسه على وجهها .. الله يوفقها
افنان : اميين ياررب

وعد كانت ساكتة وتتقهوى
افنان تناظر وعد بعدين ناظرت رهف وكانت عيونها فيها علامات استفهام
رهف رفعت كتفها بمعنى مادري

رهف : ايوه افنان ماحددتو زواجكم ؟
افنان : مادري كل شوي نختار موعد ونغير
وعد : غريبة ليه
افنان : مادري والله عن ناصر بس اتوقع بعد العيد اكيد
رهف : الله يوفقك يارب
افنان : تدريين ازعجني يوم شاف حمودي قال خلينا نتزوج بكرة ابي ولد يشيل اسمي نسف كل الاتفاقات اننا مانجيب عيال بسرعة
رهف : هههههههههههههههههههههههههه
وعد بعصبية : يتهيضون اذا شافو بزر جديد ويبون مثله يحسبونه لعبه
رهف وهي تشيل حمودي وتبوسه : هههههههههههههههههههههههه ترى هذا مو اي بزر على فكرة
افنان : ههههههههههههههههه وعد واضضح خالد محسر فيك

وعد سكتت مالها خلق على طاريه
افنان : على طاري خالد مت ضحححك امس
وعد باستغراب : لييه
افنان : تخييلي يقول لي ناصر .....



...
....
...



في بيت ابوماجد
سيف توه طالع من الحمام ولابس بجامته
انسدح على السرير وشاف جواله وقعد يرد على تبريكات الناس واعتذار البعض اللي ماحضرو

اتصل على وجدان اللي ردت بعد رنتين
سيف : هلااا والله
وجدان : هلا فييك
سيف : اشتقت لك
وجدان : مابعد كملنا 4 ساعات بعيدين عن بعض
سيف : اشتاق لك وانتي معي كيف لو غبتي

وجدان ضحكت وسكتت
سيف : ايوه شخبارك بعد
وجدان : توهم طالعين من عندي البنات ورحت فوق ابي ارتاح
سيف : زييين ( وسكت شوي ) وجدان
وجدان : هلا
سيف : بسألك
وجدان : لبيه
سيف : علي ولد جيرانكم هو اللي كان ماخذ نورة صح ولا انا غلطان ؟
وجدان : ايوه ليه !
سيف : اممم بس اسأل
وجدان : وش هالسؤال الغريب
سيف : لا بس اليوم ماحسيته مرتاح ابد وبالذات لي يعني لو ما اقرب لكم قلت انه متزوجك قبل او بينكم شي
وجدان بربكه ماخفت عن سيف : لاا لااا مافيه شي
سيف بمحاولة تغيير للموضوع : ايوه ذاكرتي مادة الاحد ؟
وجدان : لااااا ماراح اذاكر الا اذا صحيت والله تعبانه
سيف : ..........




-
يوم السبت
يوم موعد محمد اللي تأجل بظرف الدكتور
واللي كان عبدالعزيز ناوي يكلم فيه رهف ويحسم الامور
لان اهله بدو يضغطون عليه بما ان رهف باقي لها كم يوم وتطلع من الاربعين

كان مداوم بهاليوم
طلع الساعة 3 وراح اقرب مطعم لمكان شغله وتغدى



......
في بيت ابوتركي
بغرفة وعد
مانامت من امس تفكر بكلام افنان
لما قالت لها عن موقف خالد مع ناصر لما تكلم عنها بالوظيفة ولا قبلوها
زيادة على قهرها منه جا هالموضووع !
خصوصآ انه رافض وظيفتها تمامآ

دموعها على وجهها من امس ماوقفت
منقهره كيف انخدعت فيه !
لها يومين يتصلون عليها ام محمد ولطيفة
كانو يدرون ان فيه شي بس مايدرون وشو بالضبط


..........
الساعة 4
قدام بيت ابوتركي
عبدالعزيز توه واقف وينتظر رهف

وبعد دقيقة طلعت
و مثل العادة نزل واخذ منها محمد وركبه ورا وسكر الباب ورجع يركب قدام

فاحت ريحة عطره
رجعت ذكريات استراليا كلها ببال رهف
فيها حنيييين
مع ان ايامها كلها كانت كئيبة تقريبآ ..

قطع تفكيرها صوت عبدالعزيز يعلمها ان وصلو المستشفى


.....
بعد ربع ساعة
كانو على الكرسي اللي قدام غرفة الدكتور

عبدالعزيز : رهف ابي اكلمك بموضوع
رهف بهدوء : ايوه
عبدالعزيز : مو هذا المكان المناسب
رهف : وين اجل ؟
عبدالعزيز : بزورك بالبيت اليوم ان شاءالله

رهف سكتت وفهم انها موافقة وسكت



...
.....
...


المغرب
في بيت تركي والهنوف
كانت الهنوف توها صاحيه من النوم وتركي توه داخل راجع من مشوار

تركي يقرب لها ويبوس راسها : مساااء الخير عالحلوييين اللي توهم يصحون
الهنوف : مساء النور .. حبيبي من وين جاي ؟
تركي : كنت طالع اتغدى مع واحد من الشباب
الهنوف : بالعافيية
تركي : الله يعافييك .. ما اكلتي شي صح ؟
الهنوف : لااا شوفة عينك توني اصحى
تركي : جايب لك غدا ياعمري
الهنوف : ااااه مرة شكرآ تررركي كنت افكر طول الوقت وش اكل
تركي : تغدي وتجهزي عشان نطلع لمحل اثاث
الهنوف تجلس على السرير بتعب : تركي خلااااص هلكتتت
تركي ضحك : هانت مابقى الا شوي
الهنوف : حنا ليه نتفلسف ونقول حنا بنأثث ليه ماخلينا مصمم يصمم بيتنا كله وخلاص
تركي : قايل لك ترى بس تستاهلين تحبين الشقى
الهنوف : هههههههههههههههه يصلح انسحب ؟
تركي : لا خلاص مابقى شي .. بس فيه شي واحد كلمت مصمم فيه
الهنوف بحماس : وشووو ؟
تركي : الحديقة
الهنوف : كويس والله لاني كنت شايله هم شوي
تركي : صدق مررة تعبتي ياقلبي ؟ اخلي وعدوه ورهفوه يكملون باقي البيت ؟
الهنوف : هههههههههههههههههههه تكفى لا يسمعونك
تركي : لا خليهم يسمعون .. وش عندهم يعني ؟ فاضيين
الهنوف ضحكت : والله بيذبحوني بيقولون غيرت اخونا الوحيد علينا
تركي : ههههههههههههههههههههه طيب تعالي نتغدى
الهنوف رفعت حاجبها : مو تقول متغدي ؟
تركي : ايه بس بقابل حبيبتي الحلوة وهي تاكل
الهنوف ابتسمت : يالله




..
....
...



في بيت ابو تركي
بعد ماتروشت رهف ولبست
دخلت عليها وعد وهي متنرفزه : ابي اتطططلق خخخلاص
رهف بروعه : شفيييك انتي بسم الله !
وعد : قاهررررني يارهف قاهررني وتدرين عاد وش خلاني انقهرر اكثر !!
رهف : وشو !
وعد : سالفة افنان
رهف : تبين الصدق عاد قهرتني افنان يوم تقولها
وعد رفعت حواجبها : ليييه ؟
رهف : مالها داعي خصوصآ انها عارفة انك جايه هنا زعلانه
وعد : ماعلي منها علي من السالفة اللي صارت
رهف : انتي غبيه تناقشينه ليه !؟؟ خلاص اسكتي لين يبرد اللي بخاطرك بعدين تكلمي معه
وعد : مابيه خلاص
رهف : كذابببه عيونك تقول انك تبينه وتحبينه وتموتين فيه بعد
وعد : ايه وهذا اللي ذابحني اني احبه بس خلاص رهف ماعاد افهمه هذا واحنا تونا ماكملنا اول سنة زواج !! وش بيصير بعدين
رهف : انا اعرفك انتي ماتتحملين بالنقاش وترفعين صوتك والله لو تجلسين وتتناقشين بهدوء بتوصلون لحل

وعد سكتت
رهف : وخري انا بطلع عبدالعزيز برا
وعد : والله انتي اللي مدري عنك خلصتي الاربعين وللحين ماعندك نيه ترجعين بيتك
رهف توهقت : اولا ماخلصت باقي لي كم يوم .. ثانيا برجع بس خلينا نرتب امورنا ونشتري البيت
وعد : طيب روحي لزوجك وخليني اكمل فيلمي
رهف : الفيلم بالتلفزيون ؟
وعد : لا باللاب توب
رهف : اجل تكفين جيبيه و تعالي هنا عند حمودي لا يبكي ومحد حوله
وعد ابتسمت : اوكي

طلعت وعد تجيب اللاب توب
ورهف متوتره للان

خايفة من الموضوع اللي بيكلمها فيه عبدالعزيز
وخايفة من ردة فعلها وخايفة من المستقبل كله
قبل كان خوفها على نفسها بس اللحين خايفة على نفسها وعلى ولدها !

سمعت صوت الجرس وقالت للشغالة تفتح الباب وتدخله بالمجلس
شافت شكلها بسرعة ماحطت في وجهها اي شي باستثناء مرطب شفايف خفيف ولابسه بنطلون اسود وتيشيرت اديداس احمر
جت بتربط شعرها وسمعت صوته وهو يقول لساندي تناديها
وحست لا شكلها وهو مفكوك احلى وخلته على طبيعته الكيرلي وراحت للمجلس

دخلت وشافت عبدالعزيز جالس بأخر المجلس منزل راسه على الجوال ويكتب و الايربودز باذنه
كان لابس شورت اديداس سماوي وتيشيرت ابيض .. وشعره مو مرتب و هالشي زايده وساااامة وجاذبيه

رهف قربت بهدوء : السلام عليكم

رفع راسه بلهفه
شاف شكلها اللي على بساطته اسر قلبه

طلع الايربودز من اذنه وهو يقوم : وعليكم السلام ,, شخبارك رهف
راحت رهف وجلست بعيد شوي عنه : بخير
عبدالعزيز جلس : وشخبار محمد
رهف : الحمدلله
عبدالعزيز : وينه ليه ماجبتيه معك
رهف : توني منومته
عبدالعزيز : اوكي

بعد صمت طوييل
عبدالعزيز وهو يتنهد : رهف

رهف رفعت راسها له بهدوء وهي ساكته
قام وقرب عندها على نفس الكنب بس بينهم مكان فاضي

عبدالعزيز بهدوء : ماتحسين جاء الوقت اللي لازم ترجعين فيه لي
رهف عصبت من ثقته وكلامه وكأنه ماصار شي : من قالك اني بررجع ؟ صدقت نفسك يوم شفتني اعاملك زين ؟؟
عبدالعزيز بنفس الهدووء : ماجيت اتهاوش انا .. جاي اتكلم معك بهدوء واتناقش وبنوصل لحل يرضي الطرفين ان شاءالله

رهف سكتت
عبدالعزيز : بتكلم ولا تقاطعيني اذا ممكن
رهف : طيب

عبدالعزيز ياخذ نفس عميق : انا غلطت معك اعترف وغلط كبير وماجيت ابرر لان اي كلمة بقولها بتكون ضدي وماراح يكون كلامي منطقي
عشت معك 9 شهور كل يوم حبك يكبر بقلبي يارهف .. من لحظة ماشلتك من الشاص للمستشفى بالمزرعة وانتي ماتفارقين عقلي لحظة وحدة ..
( ضحك ) : لما رحنا مع بعض لدبي وصار بيني وبينك مواقف ملكتي قلبي اكثر .. عاملتك بجلافة وقسوة عشان اثبت لك اني ماتعلقت فيك واني اكرهك ,, لأن بتفكيري مو انا عبدالعزيز اللي تجيب راسه بنت ويحبها
قلت لك قبل ماملك قلبي احد ولا قد فكرت بالزواج واكيد بيجي ببالك اني خطبت الهنوف وبيجيك تساؤل وبتحسين اني اكذب عليك .... الهنوف خطبتي لها بالصدفة .. اعتقد كنتي عارفه السالفة اللي صارت بيننا ... كانت مجرد تأنيب ضمير لا اكثر .. ماكنت اكن لها اي مشاعر غير الاخوة ..
يمكن تقولين مايهمني لكن انا يهمني انك تسمعيني .
اللي صار بالاسطبل صار لأن فعلا جتني اضافة وكانت وحدة تعرض نفسها علي وتعرف اسمي وكل شي عني .. شكيت انها انتي لأن ببساطة كنت بقنع نفسي ان انتي اللي متعلقة فيني وميته علي مو انا
( تنهد بقووة ) : في رمضان يوم اجي اتسحر عند تركي سمعتك تكلمين وحدة وتقولين لها ارسلي لي رقمه بكلمه ..
بعدها بفترة بسيطة سمعت صوت وحدة من البنات عند الملحق في بيت جدتي تتكلم معك وتقول لك كلام
( سكت شوي ) : امممم ماراح اقوله بالتفصيل لكن اللي ابيك تعرفينه انه كان شي يمس الشرف ..
يوم سمعتها انعمييت ضاقت الدنيا فيني ماعاد اشوف شي فقدت عقلي يارهف اقسم لك بالله العظيم ان عقلي ماكان معي وقتها
بتقولين لي ليه وش عليك مني حتى لو كان الكلام صحيح ؟
ادري مالي حق ادررري .. وحتى لو كانت المكالمة صحيحة ماكان بيمسني اي شي .. بس انا حبييتك حبيييتك
انا اي شي احبه اعتبره ملكي والمفرووض محد يلمسك ومحد يجيك .. محد حتى يفكر فيك
صار اللي صار بلحظة طيش وضياع عقل
غلطت اييه ادري ولا في اي شي يبرر غلطتي
بس والله العظيم انا مو الشخص اللي شفتيه بذيك الليله .. انتي تعرفيني من قبل وتعرفين اهلي وتعرفين تربيتي
يمكن انا قاسي وماهمني اي شي واكييد كلن وصل لك هالشي لكن عمررري مافكرت اني أأذي احد هالأذية
وللأسف ما أذيت الا اللي نبض لها قلبي واللي مستعد اخسر حياتي عشانها
( واخذ نفس عميق ) : تزوجتك مو عشان استر عليك يارهف تزوجتك عشاني مقتنع فيك وابييك ..
والله والله والله لو اتأكد من اللي سوا هالشي القذر لك لا اقطعه بااسناني .. بس للاسف ماعندي اي دليييل


رهف بهاللحظة كانت تقاوم جييش من الدمووع قد ماتقدر .. عينها بعيونه مو قادرة ترمش او تتحرك خايفة تبكي قدامه
ودها عبدالعزيز يطلع بس عشان تنفجر وتطلع كل شي بخاطرها


عبدالعزيز بعد ماسكت شوي وشرب موية كمل كلامه : ودي اقولك لو ماتبيني برضيك بحل الانفصال لكن ترفض تطلع من لساني هالكلمة
ما ابي انفصل عنك وبنفس الوقت ما ابي اجبرك على شي ...
بس بخيرك بين انك ترجعين معي او اذبحك واموت وراك مسأله انك بعيده عني ماشوفك ابد وممكن يجي شخص ثاني ويااخذك هذي مستحيلة شيليها من بالك ..
ومسأله انك عندي وما اقدر امسكك او اسولف معك او اقولك اي شي برضو هذي ما ابيها ...
باختصار يعني مافيه رهف من غير عبدالعزيز ومافيه عبدالعزيز من غير رهف ..
بتقولين اناني ؟ بتقولين مريض ؟ يمكن .. ما ادري .. بس اللي اعرفه اني مو مستعد ابدآ اكمل حياتي بدونك
( قرب وجهه من وجهها ) : والخيار خيارك اللحين .. ياتعيشين معي او تعيشين معي

قام من مكانه : ما ابيك تردين بسرعة ابيك تفكرين بكلامي كله وبعطيك مهله لما موعد محمد يوم الجمعه ..


وطلع ..
رهف ماصدقت انه يطلع بكت
انهمرررت دمووعها على خدها وبدت تشاهق
دفنت وجهها بالخداديه اللي كان متسند عليها عبدالعزيز .. وتمت تبكي تبكيي



اما عند عبدالعزيز
اللي يحس انه نثر حمل كبييييييير من صدره
اخيرآ تكلم اخييرآ قال كل اللي بخاطره

كان متخوف من رد رهف
اكبررررر هاجس يمر في باله اللحين هو انها ترفض
ماعمره تخيل انه ممكن يوصل هالمرحلة من حبه لأحد
يحس بين حبه لها والجنون شعره وحدة .. واذا عاندت رهف ورفضت انها ترجع له بتنقطع هالشعره ..

اسررع بالسيارة وكل الافكار تدور براسه .. بين خوف وحب وعصبية وتوتر
بعد ساعة ونصف بالضببط شاف نفسه واقف قدام مزرعتهم



...
....
...



في بيت ابو محمد
بالصالة
ام محمد وخالد جالسين يتناقشون في وعد

خالد : قلت لك يايمه مافيه شي مشكلة بسيطة بس
ام محمد : البنت كم لها يوم وهي في بيت اهلها وانت تقول مشكلة بسيطة
خالد : بتنحل ان شاءالله بتنحل
ام محمد : انا ماحب اتدخل بعيالي ومشاكلهم مع زوجاتهم ياخالد .. لكن انت ولدي واعرفك اكيد غاصب البنت على شي ومزعلها ,, ترى بنات الناس مو لعبه بيدك ,, لا تتوقع ابد انها بتسكت او بترضى عشانها تحبك .. الحب مايوكل عيش ياخالد ,, التفاهم هو اللي بيحل المشاكل كلها

قامت ام محمد بهيبتها وخالد قاعد يفكر بكلامها

هو يدري انه غلطان ويدري ان كل هوشته مع وعد سببها الاساسي هو وراسه اليابس
لكن مو عارف كيف يتناقش معها بهدوء .. حاول بكم طريقة بس ماعرف كيف يوصل لها كلامه
على طوول ترفع صوتها واذا رفعت صوتها تتلف اعصابه .. يتحمل كل شي بالحياة الا ان شخص يرفع صوته عليه


دخلت لطيفة عليه وقطعت تفكيره
لطيفة : الحلو شفيه جالس لحاله
خالد يتنهد : ضايق صدري يالطيفة
لطيفة : بسم الله على قلبك من ضيقة الصدر
( جت وجلست جنبه ) : ودك تتكلم ؟
خالد ابتسم : لا
لطيفة : طيب اجل وش رايك اعزمك على مطعم جديد توه فاتح ؟
خالد : امممم اللحين ؟
لطيفة : ايه ,, صدقني ماتصير ابدد اني اكون رايقة هالوقت وبكرة دوام يعني نصيحه لا تفوتها
خالد ابتسم : تم البسي عبايتك واطلعي انا بلبس وانزل للسيارة
لطيفة ابتسمت من كل قلبها : اوكيييي



...
.....
...




في المزرعة
عبدالعزيز توه صاحي على صوت جواله
وكان الكهرب طافي ويسمع صوت هواء من برا .. قام طل مع الشباك وكان عج قووي

استمر ججواله يرن ورد بعصبية وكان يتكلم مع مدير فرع شركتهم برا
اللي ثالث مرة بهالسنة يقول له نفس هالكلام عن الخسارة
تنرفز عبدالعزيز وقعد يتهاوش معه

سكرها بوجهه ورمى الجوال
وطلع
كانت الساعة 11 الليل

شاف جار الله اللي رايح لغرفته ينام

جار الله انصدم : اوووه حياك الله عمي
عبدالعزيز : كم مرة اقولك اسمي عبدالعزيز مو عمي
جار الله ضحك : حياك الله عبدالعزيز
عبدالعزيز : الله يحييك ,, وش سالفة الكهرب فحصت العداد ؟
جار الله : ايه بس فيه عج قوي مثل ماتشوف عشان كذا تسكر على المزرعة وعلى كل المزارع اللي جنبها
عبدالعزيز : طيب ( سكت شوي ) : وش اخبار الشهلاء
جار الله ابتسم : زيييينه بس مشتاقه لك وصايرة متمردة وتعصي الاوامر هالايام
عبدالعزيز ضحك وهو متوجه للاسطبل : والله انا اللي مشتاق لها
جار الله : بس انتبه لا تركب اللحين العج قووي
عبدالعزيز : لا مانعدمت الرؤيه يعني ان شاءالله مايصير شي


جار الله سكت وراح لغرفته
وعبدالعزيز راح لأسطبل الخيول

دخل وشاف الشهلاء وقعد يمسح عليها ويضمها وهي كانت تبادله نفس الحب
راح بسرعة لبس الخوذه والبوت واخذ السرج واللجام وطلعها من الاسطبل

ركبها وكل شي يجي بتفكيره
لا شعوريا كان يحاول يخليها تسررع اكثر رغم سوء الاجواء

كانت سرعة خيالية
مايدري كيف بلحظة وحدة حس بأرتطام قوووي على الارض
و غاب عن الوعي ..!





انتهى البارت





الحلوين اللي من خارج غرام
ودي اشوف تعليقاتكم وارائكم على البارت
حياكم هنا
https://tellonym.me/Sa7abD

.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 393
قديم(ـة) 12-08-2019, 11:19 PM
صورة فدا لعيونه الرمزية
فدا لعيونه فدا لعيونه غير متصل
أحدهم كسرني ليُقيم اعوجاجي
مشـ© الأنمي ©ـرفة
 
الافتراضي رد: غالبا مايكون الحب قدر لاخيارا/بقلمي


..|




عبد العزيز ما فيه الا الخير
بس اتوقع ممكن يفقد جزء من ذكرياتك
و رهف بترجع له


علي مرة حركته بايخة
و اتوقع وجدان راح تقول لسيف من نفسها
مواقفها مع علي

خالد راح يحاول يصالح وعد
و يحلون خلافاتهم

مدري بس ممكن لطيفة يحصل لها شيء

تسلم ايديك على البارت
بانتظاري الجار ان شاء الله (=



تعديل فدا لعيونه; بتاريخ 12-08-2019 الساعة 11:41 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 394
قديم(ـة) 12-08-2019, 11:55 PM
Fay .. Fay .. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: غالبا مايكون الحب قدر لاخيارا/بقلمي


امانه وش مشكلة هالرواية ؟ 😭
اكثر رواية احبها و اكثر رواية يخلص البارت بلمح البصر 😂😂
بس شكررراً يابعدي على البارت الحلو ❤

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 395
قديم(ـة) 13-08-2019, 06:15 AM
Alanoud20_ Alanoud20_ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: غالبا مايكون الحب قدر لاخيارا/بقلمي


كل عام وأنتِ بخير وسعادة و فرح و حُب كاتبتنا الجميلة 💖


كالعااادة بارت يجنننن يعلّق قلبي أكثر وأكثر بالرواية 🤩🤩
والله بنص إجتماع المعايدة فاتحه البارت وأقرأ ماقدرت أصبر لين أرجع بيتي 💕😂

صح قريت شيء ضيّق صدري شدعوا الرواية قربت تنتهي 😭 والله ودي تكون أطول من كذا بكثييير 🥺

رهف و عزيز حبييييت الفضفضه ويارب يرق قلب رهف شوي على عزيز وبرضو تعذبه شوي 🙄😂

سيف و وجدان أخييييرًا أنخطبوا 😍😍😍

خالد أتوقع يبادر و يصالح وعد


تسّلم يدينك والله ع الجمال اللي جالسين نقرأه ونستمتع فيه 💕 ، و يارب يكون فيه بارت طويل يوم الأثنين🤲🏻

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 396
قديم(ـة) 13-08-2019, 02:56 PM
Fay .. Fay .. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: غالبا مايكون الحب قدر لاخيارا/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها alanoud20_ مشاهدة المشاركة
كل عام وأنتِ بخير وسعادة و فرح و حُب كاتبتنا الجميلة 💖


كالعااادة بارت يجنننن يعلّق قلبي أكثر وأكثر بالرواية 🤩🤩
والله بنص إجتماع المعايدة فاتحه البارت وأقرأ ماقدرت أصبر لين أرجع بيتي 💕😂

صح قريت شيء ضيّق صدري شدعوا الرواية قربت تنتهي 😭 والله ودي تكون أطول من كذا بكثييير 🥺

رهف و عزيز حبييييت الفضفضه ويارب يرق قلب رهف شوي على عزيز وبرضو تعذبه شوي 🙄😂

سيف و وجدان أخييييرًا أنخطبوا 😍😍😍

خالد أتوقع يبادر و يصالح وعد


تسّلم يدينك والله ع الجمال اللي جالسين نقرأه ونستمتع فيه 💕 ، و يارب يكون فيه بارت طويل يوم الأثنين🤲🏻
وش هالكلام الي يضيق الصدر ؟ مين قال انها قربت تخلص 💔💔

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 397
قديم(ـة) 14-08-2019, 05:30 AM
صورة للماضي جروح الرمزية
للماضي جروح للماضي جروح غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: غالبا مايكون الحب قدر لاخيارا/بقلمي


كل عام وانتي بخير وصحه وسلامه
سبحان الله توي افكر اقول يارب نزل بارت جديد
والحممممدلله نزل بارت ولا اروع

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 398
قديم(ـة) 14-08-2019, 11:05 AM
ام محمدوديمه ام محمدوديمه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: غالبا مايكون الحب قدر لاخيارا/بقلمي


وجدان وسيف الف الف مبروك اخيرا 😍


رهف شكلها بترجع لعبدالعزيز خاصة اذا حست انها بتفقده ...بيطيح العناد ...اتمنى تنكشف ريناد وتتضح الصوره لها ...رغم ان فعلة عبدالعزيز لا تغتفر


وعد وخالد العناد والاختلاف شي طبيعي فاول سنة زواج


المفروض وعد متفكر فالانفصال


الحمد لله ان رجل حمودي علاجها سهل يصعبو على الاطفال اللي يعانو من هالمشاكل ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 399
قديم(ـة) 15-08-2019, 08:56 PM
Nunia5bk Nunia5bk غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
01302798240 رد: غالبا مايكون الحب قدر لاخيارا/بقلمي


البارت مررررره حلو لتوقع رهف بترجع ل عبد العزيز

ريناد احس ذبحها مرض نفسي وتتعرف بكل شي وانتظر البارت الي بعده ع احر من الجمررررر 🔥🔥🔥🔥🔥

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 400
قديم(ـة) 16-08-2019, 02:44 AM
صورة سحابٍ دنى .. الرمزية
سحابٍ دنى .. سحابٍ دنى .. غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: غالبا مايكون الحب قدر لاخيارا/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها فدا لعيونه مشاهدة المشاركة
..|




عبد العزيز ما فيه الا الخير
بس اتوقع ممكن يفقد جزء من ذكرياتك
و رهف بترجع له


علي مرة حركته بايخة
و اتوقع وجدان راح تقول لسيف من نفسها
مواقفها مع علي

خالد راح يحاول يصالح وعد
و يحلون خلافاتهم

مدري بس ممكن لطيفة يحصل لها شيء

تسلم ايديك على البارت
بانتظاري الجار ان شاء الله (=
اهليين
حبيت تعليقك وتوقعاتك

اقتباس:
مدري بس ممكن لطيفة يحصل لها شيء
ماحسيت اني كتبت شي يلمح انه ممكن يحصل شي
بس ان شاءالله شي زين مو سيء 😂



ان شاءالله البارت الجاي يعجبك ❣️

الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1