منتديات غرام روايات غرام روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها معشوقتي عوبا /الكاتبة تيم العبدالله ، novel._m؛كاملة
جوهر الناريز ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

السلام عليكم روايتك جنااااااااااااااااان ابداااااااااااااااااااااع
سلامم بنات فديت العيون الي تقراء شيكو على روايتي واتمنى تعليقاتكم اتمنى تفاعلاتكم معاي (انام اليل ولاقي نفسي احلم بك واتخيل اني معاك وجالسه قبالك)تفاصيل قصيرة (اكشن-جريئه شوي-رومانسي-والكثير من الأحداث المشوقة)


جوهر الناريز ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

سفة معليش حبايب قلبي انا كتبت اسم الرواية الي اتابعها اسفة هاي اسم روايتي(يجيك الي يصحيك ويقول ياخوي الزمن مافات جاك يوم يجمع قلوب ماجفت) روايتي(اكشن_حماس_جريئ شوي_) تكفوون ردو على روايتي واكتبو تعليقكم ب الرواية تفاعلو معاي وربي اتعب ولا لقيت تفاعل واتمنى كلكم تتفاعلون والله يوفق الجميع

اسطوره ! ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

السلام عليكم
فضلاً لا أمراً
ممنوع نشر روايات لأي كاتبه بصفحتي
وشكراً


اسطوره ! ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©


novel._m

البارت السابع والثلاثون


ابو ناصر : اصبري خن اتبخر
الجد : يابو ناصر لا تأخرنا عطها المبخره وامشو
ابو سلطان : يلا وين اخواني تاخرو ؟
الجد يصوت : يلا ابسرعه انزلو
عند البنات
ندى : شوفي ابي نفس ذي بس ابيك تنزلينها اشوي
كادي : وانا ابيك تحطين لي ميكب خفيف مو هيلقي
رنا : انا بس ابيك تسوين لي تسريحه والباقي علي
فرح : انا بي الاثنين
حور : اف بنات احس حوسه حوسه
كادي دخلت : بناتت مين شافت شاحن جوالي ؟
ندى : انتي وين وحنا وين طيري بالله --
ريما صحت من النوم وشافت نفسها بحضن عز وتذكرت اللي امس وحمرت خدودها وقامت بكل هدوء واخذت شوو سريع وراحت تجهز الفطور
ريما : يوهه صح اليوم زواج الجحلط واتصلت عليهم
ندى : هلا ياكلبه
ريما ابتسمت : هلابك مبروك مبروك من قدكم تتزوجون مع بعض اجل ها ؟
ندى ضحكت : يبارك فيك اف لو انك معانا
ريما ضحكت : يلا م عليه قوليلي وش وضع البيت اكيد مختبص ��
ندى : مختبص وبس لو تشوفينا حنا تنجلطين م ندري وش نسوي
ريما ضحكت : ياعمري انتو
جاء عز من وراها وضمها
ريما ابتسمت : اي وايش كمان
ندى : فاقدينك يادوب
ريما : ياقلبي انا بأقرب وقت راح اجيكم
عز ابتسمت وصار يبوسها
ريما تبي تبعد مو قادره
ندى : شفيه صوتك ؟
ريما ارتبكت : ولا شي بس الشبكه عندي مو ذاك الزود المهم سلميلي ع البنات كلهم وباركي لهم ولا تنسون تصورون لي ويلا سلام قفلت والتفت
عز ضحك : صباح الخير ياعروسه
ريما ابتسمت : صباح النور ليش انت وصخ
عز جلس ع الطاوله : والله انتي عندي و ماصير وصخ كيف ؟
ريما : حيوان --
ناصر : جدي
الجد بعصبيه : وجع وجع وين طاس انت ؟
ناصر ضحك : انا اليوم بجي انا والعنود
الجد بصدمه : العنود معك !
ناصر مات ضحك : اي ياجدي وتزوجنا واليوم نجي عندكم ونسىي زواج ثاني
الجد عصب : انت مجنون خاطف البنت !
ناصر ضحك : لا تخاف كلمت امها وقلت لها عصبت اشوي بعدين رضت وش نسوي عاد
الجد ضحك : مجانين يلا يلا تعالو اجل نسوي عرسك مع عيال عمامك
ناصر : انا الحين بمطار الرياض ساعتين واوصل --
ريما : اف عز خلاص بعد عني باكل
عز : مافي تعالي وحطها بحضنه
ريما : اف عز جننتني ترا
عز : كيفي
ريما : يالله صبرني ع المصيبه
عز : الحين انا مصيبه !
ريما ضحكت : اي
عز : هين انا اوريك
ريما نزلت من حضنه وركضت وعز يلاحقها بصراخ : لاااا امزح
عز : وقفييي اشوف
ريما نطت فوق الدولاب : لا لا امزح خلاص اسفه بعد عني
عز مات ضحك : يعني لا نطيتي فوق ماقدر اسحبك ؟
ريما : ها اي بس بعد الله يخليك
عز ضحك وسحبها
--

رنا وهي تضحك : بالله شوفي الرسمه ������
ندى ماتت ضحك : بالله ارسميلي
كادي اشوي وتنجلط : ي كلبات ترا زواجكم اليوم وش تحوسون
شهد : اش اش بس وانا ارسميلي
رنا ماتت ضحك : شوفي
ندى ضحكت : غبييه وصخه ليه كذا ��
فرح ضحكت : خبال ��
ندى : اش اش بس
كادي : ياخ واخيرا بتزوج
رنا اخذت كاس المويا وكبته عليها وتقلدها : ياخ واخيرا بتزوج
كادي شهقت اشوي وتبكي : وصخه
رنا ضحكت : شوفو اليوم جنيتي قامت توقعو اسوي اي شي
العنود دخلت : مرحبا
البنات كلهم بصوت واحد صرخو
العنود ضحكت : اشتقتلكم ياكلاب وضمتهم
فرح : حيوانه وين رحتي
العنود ضحكت : تزوجت ناصر
البنات صرخخو : ونناااسهههه
العنود استحت : خلاص اش استحي
--
ناصر دخل : احم احم
الجده : ياهلا باللي تزوج وم قال لنا
ناصر ضحك ودخل وسلم : شخبارك يمّه طمنيني عنك
الجده ابتسمت : الحمدلله بخير يومن شفتك
ناصر ابتسم : يمّه والله اني مبسوط
الجده بكت : دايم وانا امك
ناصر : يايمّه ليه هالبكي
الجده : ماني متخيله انكم كبرتو وبتتزوجون بهالسرعه
ناصر ابتسم وتنهد : الدنيا هيك بدها
الجده : اشتقت ل ريما اشتقت ل استهبالها وهبالها
ناصر ناظرها: خليها يا يمّه تتغير نفسيتها اشوي لما تبعد اللي صار معها مو قليل
الجده تنهدت ومسحت دموعها : ايوالله بنتيتي مسكينه ماتهنت بحياتها
ناصر ابتسم : الله كاتبلها كذا يالغاليه
--
ريما ابتسمت : اي ؟
عز : امم وش تبين تعرفين
ريما : من اول ما شفتني لين هالحين وش كنت وش صرت بحياتك ؟
عز : تبين الصدق ولا ولد عمه
ريما : ابي الصدق
عز ضحك : تصدقين اول يوم شفتك لما كنتي خايفه وتقولين دولا يلاحقوننا ؟
ريما : اي اتذكر ذيك اللحظات اللي م ادري شقول عنها
عز ضحك : من يومها حسيت ب شي بقلبي يقرقع كنت وش قبلك ماهتم بالبنات والحب والخرابيط انتي لا من اول يوم مستوعبه رجعت بيتنا افكر فيك اسال نفسي ليش افكر طيب ؟ يوم عن يوم صارت علاقتنا قويه
ريما ابتسمت : تتذكر ؟ يوم طحت عليك لما جلسنا نناظر عيون بعض
عز ضحك : هذيك اللحظه اتمنى ترجع وقتها قلبي بدا ينبض ابسرعه بس كان شعور حلو بزياده
ريما ابتسمت : ماني مصدقه ابد اني معاك كنت اقول خلاص مصيري كله عبدالملك مع اني ماكنت احبه بس ماعرف ليش كنت معاه
عز : حبيتيه ؟
ريما : لا ابدا بس كان فيه اعجاب ع شكله صدق بس اول ما شفتك بعدها مكالماتنا طلعاتنا نظراتك لك سرقتني مني
عز ابتسم : تصدقين عاد ؟
ريما : شنو
عز قرب لها وشالها وصار يدور فيها : احححبكك
ريما ضحكت : اعشققك
--

بالليل
كادي : بنات قلبي يرجف لاااا م ابي
شهد : حتنا احس ببكي
فرح : اسكتو بالله امانه خلاص
رنا : احس برجع مابي اتزوج
حور ضحكت : عادي
ندى : ايه عادي وصخه انتي
حور ضحكت : احبه طيب اكيد احب اني اجتمع فيه صدق شعور يخوف بس بعدين عادي
ندى : تصدقون عاد احبه
رنا : وانا احب سلطان
فرح ابتسمت : وانا اموت بفهد اف يجنن
كادي : لا عاد حبيباتي انا مو بس احبه واموت به هو اكسجيني اللي عايشه فيه
شهد : اقول كلو تبن لونه يزيد تقولون كل هالكلام
رنا : اقول اسكتي لا كف بس
اشوي وبدت زفه
سلطان ورنا
وبعدها كادي وعادل
وبعدهم فهد وفرح
بعدهم ناصر والعنود
وبعدهم ندى وتركي
وبعدهم حور وفيصل
بعدهم شهد ويزيد
الجده بكت
رنا : يمّا لا تبكين ترا وربي ابكي
سلطان ابتسم : يمّا ليه هالدموع
رنا بحزن : لو تبين اجلس وانام عندك واسحب ع سلطان ابشري بس دموعك
سلطان ناظرها : بعد بنت ابوها تسحب
رنا ضحكت : كيفي
الجده ابتسمت : خلاص يمّا روحو الله يوفقكم يارب وانتبه ل رنا زين ما اوصيك --
بعد يومين
ابو عبدالملك : تفضل ياشيخ
الشيخ دخل : وين المريض ؟
الجد يصوت : عبدالملك تعال
عبدالملك : هلا ؟
الجد : تعال ابيك
عبدالملك جلس وعمامه مسكوه
عبدالملك انخرش : وشبكم ؟!
الشيخ بدا يقراء : بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم أنت أكبر كبيراً اللهم لك الحمد كثيراً اللهم إنا نسبحك بكرة وأصيلاً اللهم أنت العالم بكل حال اللهم منزّل الكتاب ومجري السحاب هازم الأحزاب شديد العقاب سريع الحساب اللهم احصِ السحرة وأعوانهم عدداً اللهم منزّل الكتاب ومجري السحاب هازم الأحزاب شديد العقاب سريع الحساب اللهمّ احصِ السحرة وأعوانهم عدداً اللهم احصِ السحرة وأعوانهم عدداً اللهم واقتلهم بدداً اللهم ولا تغادر منهم أحداً اللهم اقتل السحرة وأعوانهم أجمعين
عبدالملك بدا يعرق وييصرخخ : خخلاااصصصصصص اسسكككتتتت
الشيخ بدا يكمل الدعاء
--
ريما صرخخختتتت : والله
الدكتور ضحكت : ممبروك
ريما من الوناسه ضمت الدكتوره
الدكتور ضحكت : مبروك بتصيرين ام
ريما : م ادري احس مومصدقه يما قلبي الحمدلله يارب الحمدلله
الدكتوره : لازم تهتمين بطفلك وبنفس والتغذيه بتتغير وكل شي كنتي تسوينه اول بيتغير الحين
ريما ابتسمت : ان شاء الله اف الحمدلله ياربي
الدكتوره ضحكت : الله يتمم لك ع خير
ريما : امين ي قلبي الله يسمع منك --
انتهى البارت توقعاتكم ؟
استغفر الله بدال كملي

novel._mالبارت 364 :
عبدالملك بدا صوته يعلاّ
تالين بخوف : يمّه بابا يبكي ونزلت ابسرعه
عبدالملك : خلاصصص اسكتتت
ابو عبدالملك : ياشيخ كممل
الشيخ بدا يكمل لين بدا عبدالملك يفقد وعيّه
ابو ناصر بخوف : مات ؟
الشيخ ضحك : لا تخافون هذا شي طبيعي والحمدلله انفك السحر بس لازم يستمر ع الرقيه الشرعيه لمده عشان ربي يحفظه من اعداءة
تالين دخلت وببكي : بابا قوم
ابو عبدالملك : حبيبي انتي هدي خلاص روحي الحين بابا نايم
تالين ببكي : ابي بابا
ابو سلطان اخذ تالين وطلعو برا
--
حور ابتسمت : هلا حبيبي
عز : هلا بالعروسه
حور ضحكت : هلابك طمني كيفك وش مسوي
عز : انا تمام انتي قوليلي فيصل مزعلك عشان اقوم اكفخه
فيصل ضحك : هو بك حيل ياشيخ
عز ضحك
حور : لا الحمدلله مدلعني وكل شي
عز : الحمدلله يارب
فيصل : طمني وش اخبارك انتي وريما وش مسوين
عز : بنت اختك ذي مجنونه
فيصل ضحك : ليش ؟
عز : بقولك السالفه بعدين
فيصل : ان شاء الله
--
يزيد : شهد قلت لا تلبسينه !
شهد : اف منك مابي ابي البسه مالك دخل
يزيد عصب : وشو مالي دخل وشو !
شهد : احول عاد
يزيد : احولين بعد روحي غيري اشوف
شهد : ماراح ابدله وهاه روحه ماني رايحه روح لحالك
يزيد عصب وطلع
شهد : بعد استغفر الله
--
ف الليل
عبدالملك صحى وحس راسه بالحيل ثقيل
ام عبدالملك : صح النوم حبيبي
عبدالملك قام : وش صاير ؟
ام عبدالملك : شفيك حبيبي ؟
عبدالملك : راسي صداع
ام ناصر : ابشر الحين نحط لك اكل ويروح الصداع
عبدالملك : تسلمين خالتي
تالين جت تركض : بابا
عبدالملك ضحك : هلا بحبيبتي
تالين ضمته
عبدالملك باسها : عمري انا شفيك
--
ريما : عز
عز وهو حاط راسه بحضنها : عيوني
ريما تلعب بشعره : متى نرجع الشرقيه
عز : مليتي ؟
ريما : لا مامليت بس اشتقت ل ماما وخالاتي واعمامي
عز ناظرها : انتي صرتي حقي صح ؟
ريما : اي
عز : خلاص مايصير تشتاقين لأحد غيري
ريما ضحكت : مجنون
عز : فيك
ريما : عز حبيبي
عز وهو نعسان : هلا حبي
ريما : قوم نطلع
عز : وين نطلع ؟
ريما : اي مكان بس مليت من الشقه
عز ابتسم : يلا قومي
ريما : صدقق
عز مد يده : يلا
ريما مسكت يده وقامت وحضنته : اف احبك
عز ضحك : انا اكثر
ريما : لا انا اكثر
عز ضحك : الحين بنجلس نتهاوش مين اكثر يعني ؟
ريما : لا ����
--

عبدالملك : اسمعك !
عبدالرحمن بدا يقول له السالفه
عبدالملك انصدم : ششتتتقوللل !!! ع
بدالرحمن : هذا اللي صار
عبدالملك بعصبيه : شلونننن شلوونن ماحسيت بنفسي شلون (!
عبدالرحمن : اهدا اشوي
عبدالملك وجهه قلب اححمر من العصبيه : الدحمي وشلون اهدا قلي شللونننننن وحدهه قرفتني عن اهلي وفوق ذاا اتهمتني انها حامل بوللدي شللونننن !!!
عبدالرحمن : انت هد الحين بقولك وش بنسوي وبتنتقهم منها ومن اللي سحرتك
عبدالملك : والله لاربيها بنت الكل*** هين هين والله لا اقلب دنيتها والله تصبر بس
--
الجد : اخطبي له بنت جيراننا !
الجده : البنت عمرها ظ¢ظ  سنه وماشاء الله زينه ومتربيه
الجد : اجل توكلي ع الله واخطبيها له
الجده : لا ماخطبها قبل اخذ رايه
الجد : ماراح يرفض ولدي واعرفه
الجده : بس مابيك تغصبه ع شي يمكن بباله وحده
الجد ابتسم : لا ماعليك اعرفهم عيالي اذا يحبون ولا لا
الجده : الله يجيب اللي فيه الخير
--
دلال : اف مادري متى !
ام شويدح : لا تخافين مانفك منه بكرا الصباح تعالي عشان نثبته مثل ماقلت لك
دلال : اوكك بجي الساعه ظ،ظ 
ام شويدح : لاتنسين الذهب
دلال : لا ماراح انساه تطمني
ام شويدح : خلاص اجل انتظرك
دلال : اوك وقفلت واتصلت ع عبدالملك
عبدالملك عصب يوم شاف اسمها : يامال الخرا ولها عين تتصل
عبدالرحمن : فكر بعقلك ورد ولا كأن شي صاير عشان نعرف نلعبها صح ��
عبدالملك ناظرها وفكر ورد : هلا
دلال بدلع ماصخ : اشتقتلك
عبدالملك بقرف : ياقلبي وانا اشتقتلك
دلال ابتسمت : حبيبي انت يصير اشوفك
عبدالملك حس بيقوم ويذبحها : اوك وين ؟
دلال : تعال الفندق اللي دايم نروح له
عبدالملك تورط : لا حبيبتي خلينا نغيره طفشت منه
دلال ضحكت : خلاص حبيبي وين تبينا نروح ؟
عبدالملك : فندق ال
دلال : اوك حبيبي
عبدالملك قفل : حبوك سبع جنون ان شاء الله
عبدالرحمن ضحك
--
بأحدى حدائق امريكيا
عز : احس بتقولين شي صح ؟
ريما هزت راسها ب ايه
عز : اطربيني ؟
ريما : احم شسمه ذا
عز : اي شنو ؟
ريما اشرت ع بطنها : بيجينا بيبي
عز ماصدقت : تستهبلين !
ريما هزت راسها بلا كانت خايفه من ردهه فعله
عز اشوي ضحك وضمها : بيجي لي ولد مننكككك وننااسه ��������
ريما ضحكت براحه
--

ثاني يوم الصباح
عبدالملك بدل ونزل : صباح الخير
الكل : صباح النُور
عبدالملك : الدحمي خلص عشان نطلع
الجد : تعال افطر بعدين اطلعو
عبدالملك يناظر الساعه : لا ياجدي نتاخر ع كذا
عبدالرحمن قام : يلا امش وطلعو
عبدالملك وهو يركب السياره : هين اوريها
عبدالرحمن : كلمتهم ؟
عبدالملك : اي كلمتهم قالو من زمان واحنا مراقبين هالشقه بس ماكان فيه شي نثبته عليها
عبدالرحمن : زين اشوا -- فرح ضحكت : حرام فهود
فهد : لا مو حرام خليه يستاهل
فرح ضحكت : مجنون وربي
فهد : يلا خليك من ذي السالفه و قومي بدلي نطلع
فرح : اوك دقايق واجهز اشوي رجعت
فهد: يلا بنتاخر
فرح : يالله !
فهد : تروحين كذا ؟
فرح : اي بروح كذا
فهد : مافي روحه بذا اللبس
فرح : فهههد !! فهد : ابسرعه لاروح واخليك
فرح تاففت وراحت تبدل
فهد : بنات اخر زمن
--
دلال دخلت : هاي
ام شويدح : اهلين
دلال : ابسرعه ثبتيه لان عندي مشوار لازم اروح له
ام شويدح : الذهب ؟
دلال طلعت الذهب
ام شويدح بدت تلعب بالتراب وحطت الذهب بنص و حطت فوقه تراب وبدت تحركه وصارت تتكلم كلام مو مفهوم
اشوي اسمعو صوت الباب انفتح ودخلو الشرطه
دلال انصدمت
ام شويدح خافت : نعم ؟! واحد من الشرطه : قومي انتي وياها
دلال خافت : انا مالي شغل
ام شويدح : ليش ماسويت شي انا !
الشرطي بعصبيه : قومي لا افرغ ذا ع راسك انتي وياها
وحطو فيهم ذولي الحديد مادري وش اسمهم واخذوهم للمركز
عبدالملك جلس يضحك وهو يشوفهم طالعين مع الشرطه
عبدالرحمن ضرب كفّه بكف عبدالملك : وافتكينا
عبدالملك ضحك : تستاهل امش امش بس وحركو --
بعد اُسبوع
عبدالرحمن : خلاص موافق
الجده بدت تزغرت : ككككلووولييش
عبدالرحمن ضحك : يمّا ماصار شي لسى تونا وما اخذنا راي البنت يمكن ترفض
الجده ضحكت : احد يجيه هالزين ويرفض لا لا اكيد بتوافق
عبدالرحمن ابتسم : ان شاء الله
الجد : عاد امك تمدح بالبنت
الجده : اي والله تجن لو تشوفها تنهبل خلاص
عبدالرحمن ضحك : لا عاد يما لا تبالغين
الجده : والله يايمّه الشعر ولا الجمال ولا وش
عبدالملك وهو جالس يناظرهم : ماشاء الله وانا مو ناويين تخطبون لي
الجد ضحك : لا مانبي
عبدالملك ابتسم : اصلا من قال بتزوج خلاص ��
--
عز : هيه
ريما : لي اسم ترا
عز : انتي وش فيك نفسيتك خرا !
ريما : من ولدك الحمدلله والشكر
--

عز : لا والله الحين صار ولدي بعدين من قالك احملي !
ريما تخصرت : لا والله ابد م حد قالي خلاص اجل نروح نطيحه عادي !
عز : اقص رقبتك بس اهجدي
ريما تقلده : اقص رقبتك اهجدي الحمدلله والشكر ياربي
عز تنرفز : ترا مو عيشه ذي !
ريما : شسوي شسوي طيب !
عز : استغفر الله بس وطلع
ريما : بالله روح زين --
الجد : ابي كُل شي جاهز سامعين ؟
ابو ناصر : كل شي جاهز بس هُم يوصلون
الجد : ارسلتو السايق لهم ؟
ابو عبدالملك : ارسلنا سيارتين
الجد : ايه زين
ابو سلطان ابتسم : وريما بعد ثلاث ايام تجي
الجد فرح : صدق واخيرا
ابو سلطان ضحك : تقول مجهزه لكم مفاجأه
ابو عبدالملك : عاد هي مفاجأتها غير
عبدالملك وعبدالرحمن دخلو : السلام
الكل : وعليكم السلام
ابو عبدالملك : ها وش سويت !
عبدالملك ابتسم : كل شي خلاص انتهى دلال والساحره حقتها بالسجن
ابو سلطان : هذا جزاهم حسبي الله عليهم
عبدالملك : الحمدلله يارب افتكيت منها ��
ابو سلطان : والولد ؟ اللي ببطنها
عبدالرحمن : سوو تحليل وطلع مو ولده
الجد : الحمدلله يارب ����
--
بعد ساعتين
المعاريس دخلو وسلمو ع الاهل وجلسو
الجد : الحمدلله ع سلامتكم
الكل : الله يسلمك
رنا بهمس للبنات : اف احس مبسوطه عشان عبدالملك
فرح : يارب يتزوج هو وريما وتكمل الفرحه
حور ناظرتهم وسكتت
كادي : يارب
حور ضحكت
شهد : شفيك ؟
حور : ولا شي بس تذكرت شي
الجد : يالله عاد بما انكم رجعتو هذي مفاتيح البيت اللي بتسكون فيه
تركي : ماتقصر والله
سلطان ابتسم : تسلم ياجدي ������
يزيد : جدي الله يهديك كلنا ببيت واحد
ناصر ضحك : احمد ربك بعد
الجد ضحك : اي والله احمد ربك
--
عز دخل ومعاهه باقه ورد لونها اصفر : ريمو حبيبي
ريما و هي تطبق : هم ؟
عز : شتسوين !
ريما : اشتهيت شاورما
عز : طيب التفتي شوفيني
ريما تركت الاكل والتفت
عز ابتسم ومد لها باقه الورد : احبك
ريما ابتسمت وضمته : اف ياربي احبكك اكثر
عز ضحك : رضيتي ؟
ريما بعدت وناظرته : وانا اقدر ازعل عليك ؟
عز ابتسم وووو
--

الجد ضحك : رنا ؟
رنا : والله هذا الصدق بعد
سلطان : لاوالله ؟
رنا : لا يعني بدون حلف
ام سلطان ضحكت : لا عاد وليدي مايقصر
رنا كتمت ضحكتها : هو مايقصر مايقصر بس ماني قايله
سلطان ناظرها : هين هين
رنا ضحكت
حور بهمس : فيصل بنروح ل اهلي قوم
فيصل ابتسم وقام : يلا عن اذنكم
الجد : وين وين ؟
فيصل : حور تبي تشوف اهلها
الجد : حنا اهلك يا يبا
حور ابتسمت : اي والله انكم اهلي واكثر بس بطمن ع امي وابوي
الجد ابتسم : لا تحاتين امك وابوك الحين جايين بالطريق كلمتهم انا
حور ابتسمت : تسلم ياعمي ماتقصر
--
ريما : بتطلع ؟
عز : اي حبيبي
ريما : وين بتروح ؟
عز : عندي تمارين
ريما : تمارين ؟!
عز : اي صح نسيت اقولك اني مسجل بنادي
ريما : ماشاء الله
عز ابتسم وباسها : يلا انتبهي لك كلها ساعه وراجع
ريما تنهدت : طيب استودعتك الله وطلع
ريما جلست : يعني الواحد يجلس ببيته مو يطلع استغفر الله الواحد ترا يشتاق بس طالع طالع حشى مايركد بالبيت يقول اشوف زوجتي يمكن مشتاقتلي يمكن تبي شي اعوذ بالله يعني تونا ماصار لنا شهرين متزوجين اجل بعدين وش مايجلس بالبيت وانا اموت من الشوق اف غبي مايفهم هذا وراحت تبدل ملابسها وتتابع فيلم
--
اشوي امتلا البيت بالضيوف
و دخلت ام عبدالعزيز
حور بكت وضمتها : ماما اشتقتلك
ام عبدالعزيز : يابعد عين امك انتي
حور : طمنيني عنك كيفك
ام عبدالعزيز مسحت دموع حور : الحمدلله بخير ليش هالدموع ها ؟
حور ابتسمت : اشتقتلك واشتقت حق بابا ��
ام عبدالعزيز ابتسمت : قلبي انتي وحنا اشتقنالك
حور ابتسمت
ام عبدالعزيز : يلا سولفي لي وش سويتي وفيصل مزعلك شي ؟
--
عبدالرحمن بهمس : هلا ريما
ريما : اهلين
عبدالرحمن : طمنيني اخبارك ؟
ريما : خخرا
عبدالرحمن : افا ليش ؟
ريما : نفسيتي صايره خرا والله
عبدالرحمن : هذاك مزعلك بشيء ؟
ريما : لا لا ياليته ع كذا
عبدالرحمن : اجل ع وش ؟
ريما : اف بقلك بس سر ؟
عبدالرحمن : اي !
ريما : حامل
عبدالرحمن انصدم : هااا !!
ريما : اي اي كله من الدوب عز حسبي الله
عبدالرحمن ضحك : ماني متخيل شكلك ����
ريما : كل تبن بالله بليا نفسيتي خرا تزيدها علي
عبدالرحمن كتم ضحكته : حاضر --
العنود ضحكت : اف والله جننت ناصر انا
رنا : تصدقون عاد كان ودي اشتري كل شي بس مادري وش فيني استحيت ������
فرح : انتي تستحين ماهقيت
ندى ابتسمت : تصدقون بنات لما سافرت كنت خايفه قوهه كيف اترككم واروح مع تركي فجاه حسيت نفسي مرتاحه
--

ندى ابتسمت : تصدقون بنات لما سافرت كنت خايفه قوهه كيف اترككم واروح مع تركي فجاه حسيت نفسي مرتاحع وبأمان تخيلو كانو طفل طفل صدق ومحسسني انه ابوي كل شي يسويه لي حنيته علي كل شي
كادي ابتسمت : يحميكم لبعض
ندى : كنت خايفه انه منى تاخذه مني لاني حبيته وتعلقت فيه بس ربي جمعني به الحمدلله
شهد : وانا من يصدق اني كنت احب الشخص اللي بس انا وياه نتهاوش
فرح ضحكت : اي والله سبحان الله شلون ؟
كادي : تذكرون يوم قالت له مابيك ����
شهد : يوه عاد لاتذكريني كنت خبله ����
العنود : اي بالله سولفي لي شلون بدايه حبكم يلا
شهد ضحكت : اول شي كنا بس نتهاوش وبس يطقطق علي يعني طول يومنا واحنا نتهاوش فجاه بدون سابق انذار طحت بحفره الحفره هذي الحب طحت وم قدرت اقوم اعترف لي اول انه يحبني ويبيني رفضت زعل وعصب وراح يبي يخطب بنت ثانيه انا حسيت بالذنب ورحت راضيته بعدها بدت علاقتنا كل مالها تكبر لين تزوجنا
العنود ابتسمت : الله يديمكم لبعض
شهد : امين
كادي : وانتي العنود شلون بدايه علاقتك بناصر ؟
العنود ضحكت : تبون تسمعون القصه كلكم ؟
البنات : اي
العنود ابتسمت : اول مره كنت رايحه المول اتقضى ضرب كتفي كتفه انا عصبت وجع وش ذا شوف قدامك وبدينا نتهاوش انت وانتي وم ادري ايش ��
فرح : اي اي وبعدين ؟
العنود : رجعت البيت جلست اضحك ع الموقف جلست افكر بناصر يوم كامل قلت والله لاروح نفس المول الصدمه شنو ؟
رنا : شنوو ؟
العنود : ان ناصر كان يستناني هناك
شهد : اف اخوي رومانسي ��
العنود ضحكت : بعدها صرنا نتقابل كل يوم لين تزوجنا
--
الجد : حياكم تفضلو
الرجال : الله يحييك ويبقيك
ابو سلطان : يبا انا استاذن
الجد : وين يابوك ؟
ابو سلطان : بكلم ريما وارجعلك
الجد : اي انا ابي اكلمها بعد
ابو سلطان : خلاص بكلمها الحين واخليها تتصل عليك
الجد : ع خير اجل
عبدالملك : جدي ريما غريبه لوحدها !
الجد : ابوها راضي
عبدالملك : بس مايصير ؟!
الجد : ابوها الناهي الامر بالموضوع هو حر ببنته
عبدالملك تنهد وجلس
--
ريما جلست تستنى بطفش
اشوي اتصل جوالها وردت : هلا بابا
ابو سلطان : هلا حبيبتي كيف طمنيني !
ريما : الحمدلله بخير ماما واخواني كيفهم ؟
ابو سلطان : الحمدلله كلنا بخير خلاص طولتي الجلسه هناك ارجعي
ريما : اي بابا برجع بعد كم يوم
ابو سلطان : الكل يسال عنك
--

ريما : ادري بابا بس عز رافض نرجع الحين يقوم بعد كم يوم
ابو سلطان : اجل كلمي جدك يقول من زمان ماكلمتيه
ريما : من زمان ماكلمت حد اف ياربي
ابو سلطان : يلا الحين قفلي واتصلي عليه
ريما : ابشر وقفلت
عز دخل ومعاه شي ورا ظهره
ريما ببرود ناظرته ورجعت تناظر TV
عز : مافي ضمه مافي كلام حب شي
ريما ابتسمت ببرود : لا م في
عز : طيب تعالي جايب لك شي
ريما بزعل : شنو ؟
عز : تعالي
ريما قامت : هم شنو ؟
عز : سكري عيونك
ريما : عز اخلص علي شنو
عز : سكري عيونك انزين
ريما سكرت عيونها
عز : افتحي
ريما شهقت
عز ضحك : شرايكك
ريما : ياربييي ااحححبكككك
عز ضحك : طيب ضميني ع الاقل
ريما ابسرعه ضمته : اف اف اف
عز ابتسم : اعجبتك ؟
ريما : شعرفك اني احب الاشياء اللي كذا
عز ابتسم : عرفت وخلاص
ريما ناظرته : تدري شي ؟
عز : شنو
ريما تلخبطت ما تدري شتقول : انت نعمه والله نعمه
--
حور ضحكت : مجنونات
العنود : عاد تخيلو قال يلا اطلعي جبت لك هديه انا ع نياتي
فرح : ياربي ككيوت
العنود : طلعت الا هو ساحبني اممشي يلااا ����
رنا : احس وناسه
العنود : انا اول شي خفت والله بس بعدين عادي يعني وناسه ��
كادي : ودي اجرب كذا
فرح : بنات من زمان عن الكلبه ريما
حور : اي والله صادقات من زمان
ندى : تبون نتصل عليها
فرح : اي اي
شهد : اي امانه
اشوي اتصلو عليها
--
عبدالرحمن التفت : وشبك ؟
عبدالملك ناظرها : شصاير ؟
عبدالرحمن : مو صاير شي
عبدالملك : ترا سمعتك وانت تكلم
عبدالرحمن : اي ؟
عبدالملك : منهو هذاك ؟
عبدالرحمن طبطب ع كتفه : خلك بنفسك لا تدخل ب اشياء ماتعنيك وراح
عبدالملك تنرفز
--
الجده بهمس : ها بشري وش صار
ام مها اللي هي جيرانهم : البنت وافقت
الجده فرحت وبدت تزغرت : ككلوووولييييش
ام مها ابتسمت : حبيبتي انتي
الجده : تبين الصدز ؟
ام مها : اي
الجده : حاطه عيني عليها من هي صغيره
ام مها ابتسمت : بعد عمري والله
--
انتهى البارت توقعاتكم ؟
استغفر الله بدال كملي
insta : novel._m


اسطوره ! ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©


novel._m
البارت الثامن والثلاثون


تركي : يلا ندو حبيبي
ندى طلعت ومالها خلق
تركي : شفيك
ندى : ولا شي
تركي : اي والكشره ذي ايش ؟
ندى : يعني ماتفهمني لسى اكره اروح بيتكم بسبت منى
تركي تنهد : ندى بالله خلاص عاد
ندى : شسوي ماقدر ارتاح
تركي ناظرها : ندى !
ندى : خلاص خلاص بسكت بعد
--
ريما : مو من جدك !
عز : يلا جهزي
ريما : ععز مو من جدك بنجلط انا بنجلط !
عز : جالس اتكلم جد ترا الطياره بعد ساعتين اخلصي
ريما : اف اف منك تجلططططط وراحت تجهز وهي تتحلطم
عز : ترا اسمك
ريما اشوي وتقتله : عز عز انققلعععععععع عننني !
عز : مابي
ريما بكت
عز انصدم : وش فيك
ريما م ردت عليه
عز ضمها : خلاص اسف
ربما ببكي : ليش ماقلت بدري تشرفني تعبانه ومالي خلق لشي
عز كتم ضحكته : خلاص اسف تبين ناجل الرحله
ريما : لا
عز : طيب يلا تبين اساعدك
ريما بعدت عنه : اي رتب الشنطه معاي --
عبدالرحمن يركض ويصارخ : يممااهه
الجده : ها وش
عبدالرحمن يتنفس ابسرعه : اللي قبل اشوي طلعت
الجده : مننهي !
عبدالرحمن ابسرعه : يما يما اللي طلعت مع امها
الجده : وشبها !
عبدالرحمن : يما يما ابيهها تجنن����
الجده : استح ع وجهك
عبدالرحمن جلس : يما تكفين تكفين منهي
الجده ضحكت : هذي مها
عبدالرحمن انصدم : ها ؟
--
تركي : السلاممم
ام تركي : ي هلا ياهلا وسلمت عليهم
ندى : خالتي طمنينا عنك
ام تركي ابتسمت : الحمدلله بخير دامكم بخير
تركي : ابوي وينه ماشوفه
ام تركي : راح عند صاحبه مسوي جمعه وقال بتونس
تركي : يالله زين اجل
ام تركي : قول مبروك
تركي : مبروك ع شنو !
ام تركي : منى انخطبت
تركي بصدمه : منو الخبل اللي خطبها !
ام تركي : حرام عليك يازينها
ندى كتمت ضحكتها وبنفسها شينه شينه اي زين
تركي : اي ماشاء الله اللي خاطبها اكيد اعمى ؟
ام تركي : تركي اهجد
تركي ضحك : والله الموضوع يضحك
--

ثاني يوم الصباح
عز وريما وصلو الشرقيه
ريما وهي تنزل من الطياره : اه اشتقت
عز : انزلي بس قال اشتقت اجل شقول انا
ريما ضحكت
كانو في بنات يتكلمون ويضحكون بصوت عالي ويناظرون عز
ريما مسكت يده باين اللي غارت
عز م انتبه : شفيك
ريما : حرام امسك يد زوجي بعد ؟
عز ضحك : طيب خلاص اشبك معصبه
ريما : ولا شي
عز باس يدها : خلاص اسف
ريما ابتسمت : ترا استحي
عز ضحك --
عبدالرحمن مانام من امس
الجده : اهجد ازعجتني ترا وافقت خلاص
عبدالرحمن : يما تكفين خلاص بتزوج بتزوج كلميهم قولي بعد اسبوع يومين ثلاث اليوم
الجده : انخبلت !!
عبدالرحمن : يما البنت تجنن وربي
الجده ضحكت : خلاص بقولهم
عبدالرحمن باس راس امه : ياجعلني بس
الجد دخل : وشبكم
الجده قالت له
الجد ماسك العصا يبي يضربه : ما تستحي ع وجهك انت
عبدالرحمن : يبا مثل م تحب امي انا طحت بمها ياخ افهمني
الجده استحت
الجد : امك ماتتقارن بمها
عبدالرحمن : ياليل ادري ما تتقارن بس بتزوج خلاص والله مليت
الجد ناظره : عيال اخر زمن
--
ام سلطان : يابو سلطان من زمان ساكته وابي اتكلم معاك وحلفتك بالله انك تقولي
ابو سلطان بأستغراب : وشو !
ام سلطان : ريما وينها
ابو سلطان : شفيك انتي والله انها بأمريكيا
ام سلطان : من عندها !
ابو سلطان : لوحدها ! وش فيك انتي اليوم
ام سلطان : وغلاتك لي ريما مع من
ابو سلطان ناظرها وسكت
ام سلطان : تتكلم لا تسكت
ابو سلطان : انتي عزيزه وغاليه بس ماقدر اقول لك
ام سلطان : غلاتي !
ابو سلطان تنهد
--
عز : ادخلي لاحد يشوفنا انتي
ريما دخلت : بسم الله بسم الله وش فيك انتي هيه
عز : تبين طراق ؟
ريما بعربجيه : جرب بس
عز : لا والله !!
ريما : هاهاها والله
عز قرص خدودها
ريما بطفوليه : اف عززز
عز حالف يطفشها
ريما : اف اف منك ودخلت
عز جلس يضحك : تعالي بوريك غرفتنا
ريما : مابي
عز : تعالي لا اشيلك
ريما بعناد : مابي
عز راح وشالها
ريما جلست تصارخخ : ياخبببل
--

ابو عبدالملك بجديه : هذا اخوك فهد وهو اصغر منك تزوج وانت متى ناوي ان شاء الله
عبدالملك بحدّه : يبا
ابو عبدالملك : لا يبا ولا شي !
عبدالملك تنهد : يالله
ام عبدالملك : وابوك الصادق خلاص لين متى
عبدالملك ساكت
ابو عبدالملك : ها رد لين متى
عبدالملك : يا يمّا ي يبا انا اذا بغيت او نويت راح اجي اقلكم بس الحين مافكر اني اتزوج وافتح بيت وقلق
ابو عبدالملك : بتجلطني !
عبدالملك : يابوي والله مافكر الحين
ام عبدالملك : خلاص براحتك
--
رزان : لو سمحت بدخل ل دلال ال
الشرطي : تفضلي
رزان ابتسمت ابتسامه تشمُت
دلال كانت جالسه ورفعت راسها
رزان ضحكت : هلو
دلال ناظرتها بقهر ونزلت راسها
رزان : اجل انتي اللي تقدرين ؟ انتي اللي ماحد يقدر يوصلك ويسوي لك شي
دلال بنرفزه : اطلعي !
رزان جلست تضحك : شوفي بيديني ذولا حطيتك هنا لانك تحديتيني
دلال صارت تضرب بالحديد : اطللعععععي برررا
رزان ضحكت : الحمدلله ع نعمه الحريه وطلعت
دلال جلست تبكي بقهر : الله ياخخخذككك الله ياخخخذككك
--
فرح : فهيد
فهد : هم
فرح : قومم
فهد : نعم استاذه فرح
فرح : ططفشانه
فهد : يعني طفشانننهه تصحيني ليش يعني بفهم !
فرح : قوم بالله
فهد رجع نام : اطلعي برا وسكري الباب
فرح تنرفزت : فهيدان قوم !
فهد مارد عليها
فرح : فهود قومممم والله ياويلك
فهد كتم ضحكته
فرح : هين اصبر وراحت تجيب كاس مويا وكبته عليه
فهد شههق : يياكككلبببهههههه
فرح ضحكت
فهد عصب
--
تركي جلس يضحك
ام تركي : خلاص اسكت من امس وانت تضحك
ندى ضحكت : خالتي عاد تبين الصدق بدون تزعلين
ام تركي ابتسمت : قولي حبيبتي
تركي : الله الحين صارت حبيبتك واناا مميييح يعني طيب طيب يام تركي
ندى ضحكت : شتبي انت بعد والله
ام تركي ضحكت : غلاتها من غلاتك يما
نذى ابتسمت : يعني خالتي شوفي انا اول مره دخلت بيتكم كرهتها يعني صدق صدق احسها هنا تأشر ع حلقها لو اشرب خزان مويا ماتنبلع
ام تركي ماتت ضحك
تركي : اي اي تقبلي منها وانا لا بعد
ندى ناظرته بغرور : ياربي حسد اف ����
--

فرح : اسفه والله
فهد : وصخخخه انتي !
فرح : قلت اسفه
فهد دخل الغرفه وسكر الباب بقوهه وراح ينام
فرح انصدمت : وشبه ذا !!! الحمدلله والشكر
--
كادي : عدول
عادل : هم
كادي : شرايك اليوم ناخذ خالتي ونطلع مكان
عادل : ممم ادري يمكن اكون مشغول
كادي : عدول عاد نسعدك امك اشوي احس مقصرين معاها
عادل ابتسم : خلاص تم
كادي : طيب كلمها وانا بطلب اغراض حلا عشان اخذه معانا اوك ؟
عادل : اوك استاذه كادي
--
بالليل
حور : ماما
ام عبدالعزيز : هلا حبيبتي
حور : لو اقلك اني عز ما مات وش شعورك
ام عبدالعزيز سكتت
حور ناظرتها : اسفه اني ذكرتك فيه بس تخيلي انه معانا وانه لسى عايش تخيلي انه يدخل مع الباب ويقلك يمّه رجعت وش تسوين
ام عبدالعزيز دمعت وحطت يدينها ع عيونها : اهخخ لو الميت يرجع اضمه واشم ريحته وبخليه قدامي مايفارقني
عز دخل بهدوء وباس راس انه : يمّه رجعت
ام عبدالعزيز فتحت عيونها بصدمه
عز ابتسم : يمّه رجعت ضميني
ام عبدالعزيز ماصدقت : بسم الله الرحمن الرحيم
ريما ابتسمت : خالتي عز عايش
ام عبدالعزيز جلست تبكي وضمته
عز دمعت عيونه
حور بكت وضمت ريما
ام عبدالعزيز : وين يايمه وينك عني
عز وهو يمسح دموعه : يمه انا بخير وباس رجولها
ام عبدالعزيز ببكي : وين كنت يمه وين
عز ابتسم واشر ع ريما : يمّا شفتي هالبنت
ام عبدالعزيز : اي يمّه هالبنت اللي بكت وماتت عشانك
عز : يما هالبنت هي اللي رجعتني من الموت هي اللي احفظتني لك
ام عبدالعزيز ببكي : تعالي يمّا تعالي
ريما بكت وراحت احضنتها
عز ابتسم وضم حور
ريما ببكي : خالتي ماقدر بدونه قوليله لا يتركنا مره ثانيه
ام عبدالعزيز وهي تمسح بشعرها : ياقلب خالتك انتي --
الجد : وش عندكم ؟ تزغرتون
الجده بفرحه : ام البنت اتصلت وقالت موافقين ع الملكه بكرا
عبدالرحمن ابتسم : يسس
عبدالملك ضرب كتفه : اخس اخس
سلطان : وكبرنا ها
عبدالرحمن : اش اش مبسوط لاتكلموني
يزيد ضحك
--
بعد نص ساعه
ابو عبدالعزيز : الحمدلله يارب
ريما ابتسمت : عاد عندي لكم خبر ياعمي وياخالتي يالله مايتفوت
ام عبدالعزيز : رجعت عبدالعزيز يايمّه بميه فرحه
ريما بغرور : لا خالتي صدقيني ان هالمفاجئه احسن منه
عز : بببععععد !!! ريما ضحكت : والله
ابو عبدالعزيز : قولي يابنيتي
--

ريما : بيجيكم حفيد
حور صرخت
ام عبدالعزيز بكت : الحمدلله يارببببييي وش هاليوم
ابو عبدالعزيز فرح : مبروك يابنتي مبروك
ريما ابتسمت
حور جت طايره وضمتها
عز نقز : هيه هيه تراها حامل اهجدي لاكف
حور ضحكت : بدينا ها
ريما ضحكت : اليوم يوم المفاجأت العالمي ولا ياخالتي
ام عبدالعزيز ابتسمت : الله رزقني بنت ثانيه وهي انتي
ريما ابتسمت : حبيبتي خالتي
ابو عبدالعزيز : متى تزوجتو ؟
عز : قبل ال
ريما قاطعته : صار لنا تقريبا شهر
عز ناظرها بصدمه
حور ناظرتهم : ماشاء الله ولا عزمو وصخين
ريما ضحكت
عز : يبا يبا بقلك سالفه يالله خطيره اسمع وبدا يقوله سالفه ريما مع العصابه
ابو عبدالعزيز : شف شف كل ذا مجنونه انتي
ريما ضحكت : لجل عين تكرم مدينه
ام عبدالعزيز ابتسمت : محظوظ عز فيك
عز ابتسم : احم احم
ريما ضحكت
--
ام عادل : يابعد روحي والله
كادي ابتسمت : ها خالتي شرايك بالمكان انشاء الله عجبك
ام عادل ابتسمت : انتم معاي مايهم المكان
عادل : يما بأمانه كادي ازعجتني نبي نطلع مع خالتي مقصرين معاها وم ادري وش قلت ماخليها بخاطرك خلاص
ام عادل : هذي السنعه والله
كادي ابتسمت : حبيبتي خالتي هذا قليل بحقك
ام عادل : الله يوفقكم يارب ويرزقني اني اشوف عيال عيالكم
عادل : اللهم امين
--
ثاني يوم نسرع بالاحداث
بالليل
ريما وهي تلبس فستانها كان للركبه و توب لونه اسود ع الجسم و لبست الكعب
وبدت تحط ميكب
عز دخل : اف كل ذا لو انه انا ما سويتي كذا
ريما ضحكت : اهجد بس
عز : وكعب بعد ؟
ريما : عز حبيبي روح البس
عز : اف وراح
ريما خلصت كل شي وطلعت
ريما : عز يلا تأخرنا
عز وهو يعدل غترته ويتعطر : اصبري دقيقه
ريما جت لعنده : دقيقه دقيقه
ووقفت ع اطراف رجولها وصارت تضبط غترته : ايوه كذا
عز ابتسم : ياجعلني بس
ريما : ع فكره العطر ريحته حلوه
عز ناظرها : وانا ؟
ريما : ولا شي يع
عز : لاوالله
ريما ضحكت وباست خده : لا انت شبيهه القمُر والله
عز ابتسم : تعالي
ريما وهي تلبس عبايتها : هم
عز : قربي
ريما قربت : شنو
عز همس لها : احبك
ريما انحرجت : خلاص يلا
عز ضحك وطلعو
--

ابو سلطان : يلا ابسرعه
الكب تجمع
ابو ناصر : وش فيك !!
الجد : صاير شي ؟
رنا : عمي خوفتنا وش صاير !!
ابو سلطان : ابيكم تهدون اول شي
الجده توترت : تكلم !
ابو سلطان : انا مابيكم تتوترون ولا يصير فيكم شي بقلكم الموضوع اوك ؟
ابو عبدالملك : ترا شغلت بالنا
سلطان : ريما فيها شي !!!
يزيد : يبا تكلم !!!
ابو سلطان : شوفو فيه موضوع خبيته عنكم جميع ولاحد يعرف عنه شي
عبدالملك : اي كمل !
ناصر : عمي لاا تتسكتتت كمممممل
ابو سلطان : خذو نفس عميق
--
عز : يلا يلا ابوك ارسل
ريما : يما بديت اتوتر
عز مسك يدها : هيك احسن ؟
ريما هزت راسها ب ايه ودخلو
عز : لا ترجفين لاترجفين ودخلو
ريما سكرت عيونها
ابو سلطان : سكرو عيونك
الجد : ترا خوفتنا تتتكككلممممم !!
ابو سلطان : سكرو عيونكم طيب
الكل سكر عيونه
ريما شدت ع يده ودخلو ووقفو عند ابو سلطان
ابو سلطان : يلا فتحو
الكل انصدم
عز ابتسم : السلام
الكل ساكت
ابو سلطان : عز عايش مامات
الجد ضمه
البنات كلهم اقفزو ع ريما
عز ترك الجد وسحبها بخوف : هي هي هي اشوي اشوي
ندى : هيهههه بنت عععممممي وجع
عز : اهجدو بس
ريما ضحكت : اشوي اشوي
عز سحبها : لا تروحين لهم ومسك يدها وبدا يسلم ع الرجال
عبدالملك واقف منصدم
البنا يبون يقربون بس عز يسحب ريما لعنده
عز : هي هي هي مو بنات حشى
الجد ضحك : اشوي اشوي ع البنت
ام سلطان : الحمدلله ع سلامتك يما
عز ابتسم : الله يسلمك
ريما : هل من الممكن اسلم ؟
عز : اشوي اشوي
ريما ضحكت وراحت تسلم عليهم بشوق
الجد جلس : تعال حياك وين دنيتك الله يهديك
عز ابتسم : والله موجود
ابو عبدالملك : يما منك وين كنت
عز ضحك
ريما جلست : وين المعرس
عبدالرحمن : وش تبين به خذيتو الاضواء ونسو ملكتي
ريما ضحكت
عز ابتسم : نستاهل يلا م عليه سامحنا
عبدالرحمن ضحك
--
رزان انصدمت : هااا !!
امها : اقلك عبدالملك ال خطبك من ابوك
رزان : مستحيل !!
امها : وشو مستحيل
رزان : م ادري احس مو مصدقه
امها : ها شرايك
رزان : افكر بالموضوع واقولك
امها : اوك وطلعت
رزان جلست تفكر بصدمه
--
عز بدا يقلهم السالفه من اول ما جت ريما لأمريكيا
الجد انصدم : معقوله !
ريما حست وجع ببطنها بس سكت
عز يكمل لين خلص
الجد ابتسم : تربيتي
ابو عبدالملك : عوبا هالبنت
ريما ابتسمت
ابو ناصر : اذا الحب يسوي كذا اجل وش باقي ع الدنيا
عز ضحك : عاد بنتكم مجنونه وعوبا
ريما فجاه ركضت لدوره المياه
عز فز قلبه
ام سلطان ب استغراب : ريمما وراحت وراها
عز : عن اذنكم وراح وراهم
الجد : شكلها حامل
عبدالرحمن يتحلطم : يبا ملكتتتتتتي راحت اف
الجد ضحك : احسن خلك
--
بعد نص ساعه
رزان : ماما
امها : هلا حبيبتي
رزان : موافقه
امها : مبروك حبيبتي
رزان ابتسمت : الله يبارك فيك ماما وطلعت ل دلال
رزان دخلت بغرور : مرحبا دلول
دلال تغير شكلها ظ،ظ¨ظ  درجه
رزان ضحكت : باركيلي انخطبت
دلال تناظرها بقهر وساكته
رزان : نو نو لا يكون ماتبين تعرفين اسم خطيب صاحبتك
دلال ساكته
رزان : اسم خطيبي عبدالملك ال
دلال ناظرتها بصدمه
رزان ضحكت : كان ودي اعزمك ع زواجي بس للاسف تعرفين وضعك بس لا تخافين بنزورك انا وعبدالملك وضحكت
دلال جلست تبكي وتصارخ
--
ريما بدت ترجع بوجع
ام سلطان : يما وش فيك
ريما م قدرت تتحمل وصارت ترجع اكثر ويدها ع بطنها
ام سلطان خافت : يما وش فيك
ريما غسلت فمها بتعب : ولا شي يما بس اشوي بطني
عز بخوف : وش فيك
ريما : مافيني شي
عز : يالله منك اهتمي بنفسك اشوي ترا ببطنك طفل
ام سلطان انصدمت
ريما بتعب : احس راسي يدور
عز مسكها : تعالي اجلسي تعالي
ام سلطان استوعبت وضحكت : بصير جده يعني وراحت
ريما بتعب : عز احس بموت
عز خاف : هيه لا تخوفيني وش تقولين انتي
ريما راسها صدع : بموت
عز خاف وصار يصرب وجهها بخفيف : ريمو حبيبي هدي خلاص الحين يروح
ريما مسكت يدهه وسكرت عيونها
عز : هيهبيييهههه قوممممي ريماا
--
ام سلطان : البشاره البشاره
ابو سلطان : وش بشري ؟
الجد : ها قولي وش
ام سلطان : ريما حامل
البنات صارخو
ندى : يممما ككييوت
يزيد ضحك : يعني بصير خال ونااسسسه
ابو سلطان ضحك : وانا اصير جد ياسرع هالسنين
--
ريما حست بنفسها : اف عز بطني تعورني
عز بخوف : خلاص تبين نروح المستشفى
ريما : لا لا
عز : بلا عناد
ريما : عز خل اليوم يمر ع خير وقوم خلنا نروح عندهم
عز تنهد : يلا وراحو
--
نسرع الساعه ظ،ظ¢
عبدالرحمن شاف مها وسلم عليها وجلسو مع بعضهم اشوي وتعرفو ع بعض بعدها استاذن من ابوها وراحو يتعشون برا
ريما : ماما
ام سلطان : هلا حبيبتي
ريما : ماما احس بطني تعورني
ام سلطان : طبيعي ي قلبي يسمونه مغص الحمل يعني عادي لا تخافين
ريما : يعني مايضر صح ؟
ام سلطان ابتسمت : لا مايضر تطمني
ريما تنهدت : اشوا اشوي اتصل عليها
عز : يلا حبي
ريما : بدري ؟
عز : يلا وراي دوام
ريما : خلاص روح انت انا بجلس عند اهلي اليوم
عز : ممنوع يلا
ريما : اف منك و راحت
--
بعد ظ© شُهور
تزوج عبدالرحمن مها
سلطان ورنا طبعا رنا حملت صار لها اسبوعين
وشهد ويزيد عايشين حياتهم مو مفكرين ب الاولاد حاليا
حور وفيصل حياتهم جميله من احسن الي احسن و فيصل يبي بيبي وهي تقول تونا
ناصر والعنود طبعا العنود صار لها شهر ونص حامل ويقولون احتمال بنت وناصر متحمس
كادي وعادل نفس يزيد وشهد مايبون اولاد بذي الفتره
ندى وتركي يحاولون قد ما يقدرون ان ندى تحمل
فهد وفرح طبعا فرح ببدايه الحمل لسى ماتبين لهم
عبدالملك تزوج رزان وصار لهم شهر
عند ريما وعز
ريم ببكي : عععزز الحححقننننني قوممممم ااهيييي ياررربيي
عز صحى بخوف : ووششش صايررر !! ريما ببكي : قومممم ولدكك بيجي قومممم اهه
عز ابسرعه بدل : يلا قومي
ريما ببكي وصراخ : م اقدر قومممم شلني
عز يضحك : شلون اشيلك انتي وهالبطن
ريما ببكي : ياربي وقتك قومممم خلصننني بمموتت
عز ابسرعه شالها وراحو سريع للمستشفى
--
ام سلطان : ووشش تقوووول !!
عز بتوتر : خالتي الله يخليك م ادري شسوي الحين يبون يدخلوها العمليات
ام سلطان بدت تتوتر : خلاص خلاص الحين نجي
وقفلت وصحت ابو سلطان وراحو ابسرعه
ريما بغرفه العمليات كانت تبكي وتصارخ بوجع
عز كان يسمع صوتها وكان قلبه يتقطع وكان خايف ويدعي انه مايصير شي
اشوي اختفى صوت الصراخ والبكي هنا خاف وبدا قلبه ينبض
طلعت الدكتوره ومعاها ولد صغير ابتسمت : مبروك المدام جابت ولد
عز يناظره وشاله ودمعته نزلت وهو يناظرها
الدكتوره ابتسمت : يلا انا لازم اخذهه للحضانه وام الطفل بخير الحمدلله الحين بياخذونها لغرفتها وترتاح وبعدها نسمح انكم تدخلون لها
عز ابتسم مايدري وش يسوي مسبووططط اخيرا جاني ولد وسجد ع الارض
--
تالين : ابي جديد
رزان ضحكت : عمري خلاص بقول ل بابا يودينا ونجيب واحد حلو بس عشان الحين عيب فيه ناس لازم نطلع لهم
تالين : مابي
رزان : خلاص زعلت
تالين ناظرها : لااا
رزان م ردت وصدت
تالين : خلاص اسفه
رزان ابتسمت : خلاص سامحتك يلا البسي
تالين ضحكت : يسس وصارت تلبس
--
عبدالملك ضحك : لا عاد
كادي ضحكت : والله يعني هو حيلو بس يعني
فرح جت تركض وتتنفس ابسرعه : عننندييي لكممممم خخبرررر بمليوونننن
ناصر : ها وشو من مات
فرح : ريمممااا جابت ولد
سلطان صارخ : كذاببه
عبدالرحمن ضحك : شلونننن ياربي ����
فيصل فرح : انا بروح اللي يبي يجي ابسرعه م اتسنى احد وطلع
حور راحت معاه ابسرعه
عبدالملك ابتسم : مبروك
يزيد ابتسم : عقبالك
عبدالملك : امين يارب
وطلعو باقي عبدالملك
عبدالملك : رزان يلا خلصيني
رزان وهي تنزل : يلا يلا جيت
تالين : وينهم ؟
عبدالملك ابتسم : ريما جابت ولد
رزان فرحت : صصدقققق
عبدالملك : اي والله يلا امشو نروح لها
رزان : دقيقه اجيب عبايتي وراحت ابسرعه
--
عز دخل بهدوء وجلس عندها يستناها تصحى
دخل ابو سلطان وان سلطان
ام سلطان ابتسمت : مبروك مبروك
ابو سلطان بفرحه : يتربى بعزك
عز ابتسم : يبارك بك ياخاله والله يسمع منك ياعمي
ام سلطان جلست : ها بشر شخبارها
عز : تمام يقول الدكتور اشوي وتصحى
ريما بدت تصحى لان البنج بدا يخف
عز قام وباس واسها : حبيبتي الحمدلله ع سلامتك
ريما ببحه وصعوبه : عز و و ينه
عز ابتسم : بالحضانه اشوي ويجيبونه
ام سلطان : حبيبتي ريما ماما مبروك
ريما ابتسمت : يبارك فيك ماما
ابو سلطان : وصرت جد كبرتيني
ريما ضحكت
عز ابتسم وبهمس : خوفتيني عليك
ريما ابتسمت : حبيبي انت
اشوي دخلو البنات والشباب
يزيد : وينه وينه
عز : الواحد يسلم يتحمد لأخته بالسلامه مو يدخل ع عماه
يزيد ضحك : من الفرحه ها وينه
سلطان ابتسم وسلم ع ريما : الحمدلله ع سلامتك ي عين اخوك
والبنات بدو يسلمون عليها
دخلت السستر معاها البيبي
حور ضحكت : وزينو يجنن
ندى : امبيه كيوت شوفي عيونه
فرح : يجننن بسرقه
ريما ابتسمت : عز بشوفه
عز راح عندهم : هاتو ولدي بعد ����
فرح ضحكت واعطته
ريما شالته وباسته وجلست تتأمه
فهد بهمس : الحين تقول يشبهه ابوه
ريما ابتسمت : ياربي نسخه عز صح ماما
فهد ضحك : شفتتتوووو
عبدالملك ضحك : اي دايم الحريم كذا
عبدالرحمن : اهخ يجنن ينوكل
الجد دخل : وين العروسه
ريما ضحكت : انا هنا
--
عز : يلا انا استاذنكم
ريما ناظرته : وين
عز : زوجتي الثانيه تنتظرني
ريما طيرت عيونها
الجد ضحك : سلم اي عليها
عز : ابشر
ريما : اذببحكككك
عز ضحك : امزح امزح بس عندي شغل
ريما حز بخاطرها بس سكتت
عز : يلا مع السلامه وطلع
فهد : عاد الحين بناكل الحلو ذا
ريما ضحكت : لا وش تاكله
يزيد : هاتيه يزينو حبيب خالته ياناس
ريما ضحكت : خالته ؟
يزيد ضحك : قصدي خاله
--
عبدالملك : رزان تعالي ابيك
رزان : وشو
عبدالملك : تعالي امشي وطلعو
رزان : وين
عبدالملك : السجن
رزان : ليش ؟
عبدالملك : نتشمت
رزان ضحكت : خلها حريقه
عبدالملك : بحرق قلبها
رزان ابتسمت ومسكت يده : يلا وراحو
اشوي وصلو ودخلو
رزان بحب : عبدالملك حبيبي
عبدالملك وهو يمسك يدها : عيونه
دلال كانت تناظرهم بحقد
رزان : احبك
عبدالملك ابتسم : اموت فيك
رزان : اوو عفوا لازم نحترم مشاعر الناس هنا اسفه
دلال بققهر : ههينننن بنتتقممممم منكمممم وتشوفون
عبدالملك ضحك : انتي الحين اطلعي من هنا وبعدين هددي اوك ؟
رزان : اي صح حبيبي نسيت بروح احلل يمكن حامل لان احس بشي
عبدالملك ابتسم : ان شاء الله حبيبتي وطلعو
دلال جلست تبكي بقهههرررر
--
بالمستشفى
ريما : اف عز طول
فهد : ليش مو عاجبينك
ريما ضحكت : لا مو كذا بس تخيل تزوج
ام عبدالعزيز ضحكت : لا تخافين م راح يتزوج
ريما : الشباب مالهم امان ياخاله
ام عبدالعزيز ضحك : لا م عليك ع ضمانتي
ريما ابتسمت : حبيبتي خالتي ����
اشوي وبدا يبكي البيبي
ريما تبي توصله مو قادره
ام عبدالعزيز : خليك حبيبتي انا اخذه
ريما : لا خالتي اعطيني اياه
ام عبدالعزيز اعطته ريما
ريما بدت تبوسه : ياربي ياحبيبي الحمدلله اعطيتني ولد من الشخص اللي احبه ياربي انا اكتفيت ياربي بس ابيك تحفظهم لي والبي بي نام
والبنات جلسو يصورون بها
اشوي دخل عبدالملك و رزان
ودخل وراهم عز ومعاه الهدايا
ريما م كانت منتبه
عز : ناظري فوق
ريما ناظرت وانصدمت
عز ابتسم : اقل من حقك
ريما قامت ووقفت : ياربي كثير
عز ابتسم : اقل شي ممكن اقدمه لك
بعدها جلس ع ركبته وفتح الخاتم : احبك
ريما ابتسمت ب احراج
كل اللي بالغرفه صار يصارخ
ريما حطت يدينها ع وجهها بأحراج وضمته
عز ضحك وابتسم : ياربي احححبهاا وتلوموني لاقلت عنها معشوقتي عوبا��.
--
وانتهت الروايه بحمدلله وفضله ����������.
#معشوقتي_عوبا


اسطوره ! ©؛°¨غرامي ماسي ¨°؛©

بكذا انتهت الروايه على خير الحمدالله

سامحوني على التقصير والتأخير

ظروف أقوى مني منعتني ادخل المنتدى والمجلس

لقائنا يتجدد بنقل جديد بإذن الله


عاشقة ياسمين ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

شكرا على الرواية الرائعه

ويعطيك العافيه

همس الليل@ ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

جميله🥺❤
يسلمووووو

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع و منتديات غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1