اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 61
قديم(ـة) 28-08-2017, 09:06 AM
صورة kawther 27 الرمزية
kawther 27 kawther 27 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
01302798240 رد: ما يصير أحنا الأثنين نضل أطفال أختار يا أنت تكبر أو يا أنت تكبر / بقلمي


بسم الله الرحمن الرحيم




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





" الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله الا الله ,الله أكبر الله أكبر ولله الحمد"



البارت 8





.. رائد انصدم من دموعها ..


رائد (بدا يمسح دموعها وبصوت حنون): فجري حبي إيش بك تبكي
فجر(بكاها بدا يزيد وصار الكل يدري أنها تبكي)

رائد" افف إيش بها تبكي دحين شسوي عشان أسكتها ، اووف ما أعرف أتعامل مع البنات وينك يا خويلد تعطيني من نصايحك"( وقف رائد محتار شيسوي)



هند( جات بسرعة حضنتها وهي تهديها): فجر عمري بسم الله عليك ايش بك ليه تبكي
فجر (دفنت وجها بحضن عمتها وزاد بكاها)






رائد( وقف فترة يناظرها ويناظر عمته اللي تحاول تهديها " حياتي إيش بها تبكي ليش لما ناظرتني بكت ؟؟؟ لهدرجة تكرهني؟؟ ،، خايف تجيها نوبة ربو بكاها قاعد يزيد "


رائد( وزع نظره بالصالة يدور ع مكان يروح له ، انتبه للباب في زاوية الصالة ^اللي طلعت من فجر بزفتها^ وبتهور ،، قابل عمته وسحب فجر منها وحط راسها ع صدره وحاوطها بأدينه وبسرعة توجه للباب )


.. كانوا مستغربين من حركة رائد ،، العمة نجاة راحت وراه وام رامي تناديه ،، بس هو مو مهتم يبي يكون هو معاها لوحدهم يبي يفهم ليش بكت وكان خايف عليها مرة انو تجيها ازمة ربو ..





رائد ( فتح الباب وشاف الدرج عرف أنو يأدي للغرف بس ما يبي يتعب فجر أكثر ناظر شاف غرفة بجنب الدرج فتحها كانت مجلس صغير باللون البنفسجي والابيض متداخل معاها الرمادي والاسود ،، دخل مع فجر وقفل الباب وهو يسمع عمته نجاة تناديه )
فجر ( كانت تحاول تبعد عنه بس هو حاضنها بقوة وهي مافيها قوة تتفلت منه تحس نفسها تعبانة ، بصوتها الضعيف): بعد وخرر عني وخر

رائد (ما نفذ اللي تقوله سحبها وجلسو ع الكنب وهو يمسح ع شعرها): أبكي يا ويلك تحاولين توقفين بكا وتكتمين نفسك لانو بتجيك نوبة ربو

فجر (بكت وطلعت كل الي مضاايقها بالبكا ورائد كان حاضنها ويمسح ع شعرها وما تكلم بكلمة )







.. بعد فترة ..


فجر ( ارتاحت ووقفت بكا وبدت تبعد راسها عن صدر رائد بشويش ومنزلة راسها ويدها ع أنفها )

رائد( صار يناظرها وهو مبتسم طلع مناديل من جيبه ومدهم لفجر): أمسكي
فجر ( أخذتهم وهي منزلة راسها وما ناظرت برائد ابدا ،، مسحت انفها ودموعها )

رائد( ناظر بثوبه ): اووه إيش سويتي بثوبي
فجر (رفعت راسها ،، لما ناظرت كيف عدمت ثوبه بدموعها اللي فيها ماسكارا وكحل والروج كمان مطبوع ع ثوبه ،، تجمعت الدموع بعيونها ثاني ،، وبصوت يرجف): أأ أاسسسفة والله والله انا قلتلك وخر

رائد ( حس أنها بترجع تبكي ،، حط يده اليسار ع كتفها الايمن وبيده اليمين قرب فجر له وصار يناظر في عيونها وبإبتسامة): عادي حصل خير لاتبكين

فجر( لما حط رائد يده ع كتفها اتوترت ولما قربها منه اتوترت اكثر ما تدري شتسوي ،، بس لما بدا يناظر عيونها ويبتسم ويقرب وجهه منها خافت حست انها لازم تتصرف وبتهور لفت راسها ع جهة يد رائد اللي ع كتفها وعضته بقوة )


رائد( صرخ من الالم ودفها ): اااااااه .. مسك يده بوجع .. غبييييية أنتي ايييييي .. وبدون انتباه لكلامه وبعصبية .. إيييه طبعا أكيد مجوعينك عشان هالفستان يدخل عليك والحين جعتي وتخيلتي يدي أكلل ياااا الفيلة






فجر ( شهقت من كلامه وعورها كلامه كثير وبسرعة راحت تركض للباب وفتحته وشافت اقرب مكان لها المطبخ كان ع يمينها وراحت بسرعة دخلت وهي تحاول تهدي نفسها ما تبكي ،، حمدت ربها أنو الخدم مو فيه شافت المخزن قدامها راحت ودخلت فيه وسكرت الباب وجلست ع الباب وهي تسترجع كلامه ،، وبعصبية وقهر): حقيييييييييرررر حمااار الله يأخذك يااا ****** يا ***** .. بعدها بدت تنزل دموعها بهدوء ..







** في الصالة **


.. كان وقت العشاء كل المعازيم طلعوا برا للحديقة عشان يتعشون ،، وكان في الصالة العمة نجاة وأم رامي ورنيم والعمة هند ..


رنيم (وهي خايفة ): طيب كان حاولتوا معاه يفتح
نجاة( بيأس): تعبت وانا أضرب الباب وانادي رائد واتصل عليه ما يرد
ام رامي : طيب يا رنيم ما تعرفي فجر إيش بها وليه بكت
رنيم( وهي ترفع كتفها بمعنى مدري)
هند( وهي تهز رجلها بتوتر): بكا فجر غريب ليه بكت .. ووقفت .. لا لالا انا مستحيل أضل جالسة كذا بروح ادق الباب تاني .. وراحت متوجهه للمجلس اللي فيه رائد وفجر ،، شافت الباب مفتوح وبسرعة ركضت لداخل ..
رائد ( كان نفس مكانه جالس وكان يمسح الدم اللي بيده ويسب فجر)
هند( لما شفت الدم خافت راحت تركض لرائد): رئووود إيش صاير فين فجر
رائد( بعصبية): الـ**** عضتني وطلعت مدري فين راحت .. وبإنفعال وقف.. عميمة بنت أخوك ذي فيها مرض نفسي انصحكم عالجوها قلت أبي أسكتها واراضيها واصير حنون توحشت علي .. وطلع بسرعة متوجه لغرفته..



هند(وقفت مكانها تحاول تستوعب ،، ثم ضحكت): قسم أنهم اطفال إيش هالحركات

.. وطلعت وهي تنادي بإسم فجر ..













** في لندن **


.. وصلو المستشفى ونزلوا ،، سألوا عن الشخص وتوجهو لغرفته ..

.. قدام باب الغرفة ..
سارة(وهي متمسكة بيد عبدالعزيز ،، وتناظر فيه بخوف وتوتر): عبدالعزيز خايفة خلاص خلينا نرجع أخلص علاجي بعدها أجي .. ولفت بترجع ..
عبدالعزيز ( مسكها بسرعة ووسحبها قدامه وإبتسم ع جنب ): تعالي تعالي معليه اسالي عن أولادك وسلمي على عمك وتعالجي عادي .. ومسك يدها وفتح باب الغرفة ..
سارة( أستسلمت ودخلت معه وهي منزلة راسها)
عبدالعزيز : السلام عليكم
منصور والجد : وعليكم السلام
منصور ( وقف): من تبغى يا أخ
عبدالعزيز ( وقف سارة قدام الجد): مو أنا سارة بنت خالد الخيال
الجد(رفع راسه بصدمة وصار يناظر فيها ،، وبهدوء): منصور اطلع برا
منصور(بإستغراب): طيب اذا احتجتني انا في المقهى .. وطلع ..



سارة (لما شافت عمها تجمعت الدموع بعينها وكأن الماضي واللي صار لها قاعد ينعاد قدامها )


الجد (بندم مد يدينه لها ): تعالي يا بنتي
سارة( اتوجهت له وهي تناظره بعيونها بقهر ومئات الأسئلة بعينها ،، وقفت قدامه وبهدوء): شلونك يا بو عبدالله .. وبنبرة استهزاء.. يا يا عمي

الجد ( نزل يدينه بإنكسار): بخير وأنتي شلونك يا بنيتي
سارة( وكأنها استجمعت القوة اللي من سنين ما قدرت تتعامل فيها ،، توجهت وجلست بالكرسي اللي بجنب السرير): اولا انا مو بنتك لو بنتك ما سويت فيني اللي سويته ثانيا جيتي بعد هالسنين كلها لاتخاف مو عشان الفلوس إشبع فيها الفلوس انا جيت عشان اغلى اثنين اخذتهم انت وعيالك الظالمين مني
الجد" ياربي اللي كنت خايف منه صار" : بس أنتي قلتي ما تبينهم



سارة(وهي تتذكر كلام الدكتور،، "أنتي لازم ما تضعفين وتواجهينهم بالحقيقة وبعد كم يوم صاحبي المحامي بيجيب الاوراق والأدلة والمهم بذا كله أنك تكونين قوية لاتخلينهم يكسرونك")


سارة(رفعت نظرها لفوق وأخذت نفس عميق ورجعت جلست بثقة ووجهت نظرها وركزت عيونها بعيون عمها تعكس قوتها ): عمي رجاءً احترم عمرك وسنك واحترم انو عندك احفاد ولا تكذب عيب يعني
الجد ( بصدمة من تغيرها ومن قوتها كيف صارت كذا مو سارة اللي كانت صغيرة العيفة اللي زوجها من عياله بكيفه وطلقها منهم بكيفه واخذ عيالها منها وكذب وخدعها بالكلام مو هي ابدا مو هي ، وبتلعثم): اااا عععيب علل للليكي انتتي تكلمين عمشّ بهالطريقة


سارة ( بنفس هدوءها وقوتها حطت رجل ع رجل وسندت ظهرها على الكرسي وإبتسمت بثقة وعيونها مثبتة بعيون عمها ): اللي عندي قلته وبتجيب عيالي بالطيب ارحم لك وافضل أو اجيبهم بالقانون .. ورمت على عمها ورقة فيها رقمها وعنوانها ووقفت متوجهه للباب .. يلا عبدالعزيز


.. وطلعوا ..


أبو عبدالله ( (محمد) لسى مصدوم ما يدري ايش يسوي ، ظل يفكر فترة)" لازم اقنع الاثنين وافهمهم والفق لهم اي سالفة عشان لو جات بتاخذهم بالقانون هم بنفسهم يرفضون يرجعون لأمهم "




.. بعد فترة قصيرة رجع منصور الغرفة ..


منصور( بتردد): جدي
ابو عبدالله ( بعصبية): خيرر

منصور : ابي انفصل عن روان








.. في الاحساء ،، مجلس الرجال ..





.. بعد ما تعشوا وخلصوا مشوا المعازيم باقي الاهل بس..


راكان : يعني انا قبل كنت العب كورة اللحين مو حيل
مشعل : طيب تعال العب معانا احنا مسوين فريق حواري ونلعب مباريات ، بعد الاختبارات عندنا مبارة على كأس
راكان ( وهو مبهور ): من جدك ونااسة والله
أمير (دخل عرض): ايوا وكمان في شخص كان يلعب معانا وصار دحين لاعب في نادي معروف
راكان : خلاص يبغالي اجي عندكم والعب
أمير : الا أنت راكان إيش تشجع
راكان( إبتسم بحيرة ): هههه الصارحة أنا ما أشجع وما أحب اتفرج كورة أحب ألعب بس
أمير : اووه والله حماس التشجيع احنا التلاتة نشجع الشباب
راكان : اها انا لا ما احب هالاشياء الا أنتو في أي صف ؟
أمير : انا ومراد .. وأشر ع مراد اللي كان جالس جمب عمه هاكان ورائد.. في ثاني ثانوي ودا.. أشر ع مشعل .. أخر سنة
راكان : اها كويس يعني انتو في نفس عمري




.. في نفس المكان بجهة أخرى ..

هاكان (ضرب كتف رائد بخفيف): إيش بك كدا زعلان
رائد( إبتسم): لا مو زعلان ولا حاجة بس الى الآن متوتر يعني عارفني ارتبك من الحريم الواجد
مراد: يا شيخ انت رجال مفروض ما تخجل ولا ترتبك من الحريم .. وبأسلوب ينرفز.. خليييك رجال
رائد ( أخذ كرتون المناديل وضربه فيه): طالع من يتكلم ويقول خليك رجال
مراد ( وقف وكانوا زعل): هيا طيييير بس .. وراح عند أمير ومشعل ..










.. عند الحريم ..

.. كل المعازيم راحو وباقي الأهل بس ..

هند (وهي محتاسة ومن مكان لمكان ،، وبصوت قصير ): اوووف فين راحت فجر من ساعتين ونص وانا أدور عليها .. وقفت عند الدرج في الدور الثالث .. أقول لهم عشان ندور أكثر أو أسكت وما أخوفهم .. نزلت للدور الارضي وهي مقررة تخبرهم ..



.. دخلت هند الصالة وهي تتنفس بتعب وبسرعة ..


نجاة ( راحت جمبها ): هند إيش بك
هند ( اتوجهت وجلست ع أقرب كنبة): ااه .. وجهت كلامها لزينب اللي كانت تستهبل ع كادي .. زييينب روحي جيبي لي موية بسررعة

زينب : أمي شوفي الموية بجنبك
هند( بصرخة ): اييه قومي صبي لي طيب

نجاة (صبت لها وهي تهديها ): خلاص هدي لا تحطي حرتك بالبنت .. جلست جنبها ..
هند (شربت الموية وهدت ): نجاة فجر ما شفتها تعبت وانا أدور عليها من ساعتين ونص
نجاة : الله يهديك عاد ليش مخترعة اكيد انها طلعت مع رائد يمشيها ويطلعها يعني انتي عارفة العادات
هند: لا مستحيل لانو عقب ما طلع رائد فجر .. وقالت لها السالفة ..
نجاة ( ضحكت واللي بجنبهم ضحكوا ): هههههههه الله يهديهم
ام منصور : ههههههه صادقة نجاة تلقينه راح يراضيها وكذا
رنيم" امم لا ما اتوقع طلعوا لازم اتاكد وين راحت ذا المجنونة "( وبضحكة تسليكية) : ههههههه الله يغربلك يا فجر إيش فيها جنت ذا البنت طيب دقو ع رائد نتاكد
هند : إيه بالله دقوا عشان نتطمن
أم رامي : خلاص يا هند ولا يصير خاطرك الا طيب دحين اتصل ع رائد وسبيكر كمان .. ودقت رقم رائد وحطته سبيكر ،، طبعا الباقي ما يدرون ايش السالفة لانهم بعيد عنهم ،، رد رائد.. ألو هلا يا روحي

رائد: هلا بالغالية أمريني تبين شيء يا سكرة
ام رامي : ههه لا تسلم بس وينك رائد
رائد: بمجلس الرجال ليه تبغين حاجة حاضر لك من عيوني
هند(بدون تفكير): فجر معك

رائد: هههههههه اووه هنودة تسمع بعد لا عميمة الله يهديك شيجيب فجر مجلس الرجال
هند (ناظرتهم): شفتو قلتلكم .. ووقفت بخوف ورنيم معاها.. ياااربي وين راحت البنت
رنيم (بخوف ): يااربي وين راحت أجل كم مرة أحذرها من هالحركات يا رب تعالي هند ندور ثاني بنلقاها إن شاء الله .. راحو الثنتين يدورون ..




.. رائد ع الخط مو فاهم شيصير ..

رائد: ألوو يممة شفيكم
ام رامي(بقلق): هلا يمة أكلمك بعدين .. وقفلت منه ..




كادي ( كانت تراقبهم وحست فيهم مختبصين راحت بسرعة لأمها): ماما إيش بك
نجاة(بتوتر): فجر ما ندري فين راحت


كادي ( راحت تركض جهة البنات بسرعة وخبرتهم وكلهم راحوا يدورون )




.. اووف يا فجر اللي كل تضيع ههههه..












.. في مكان ما في المملكة ..

( بغضب ضرب الطاولة بكفه): لييييش ما سحبته ليييش ما نفذت المهمة ع طول
الشخص الثاني ( بهدوء): عمي إيش بك هدي مو كذا احنا بمكان عام مو بسهولة اسحبه وأجره وأسوي اللي بسويه

العم( جلس ع الكرسي بغضب): كيف أهدا هااااا كيييف وهو السبب هووو السبب بتدمير حياتي
الشخص( وقف ورا عمه وبدا يدلك اكتافه): روووق وكل شيء بالهدوء يصير .. وضغط ع أكتاف عمه بقوة كتهديد وقرب من أذن عمه وهمس .. بس صدقني ما تزوجني إياها أبهدلك وأطين عيشتك وما أكون وائل











.. في لندن ، وفي أحد الحدائق الجميلة ..


( كان يتمشى وكفوف يدينه مخبية في جيوب جاكيته ويمشي بحزن وتفكير أهلكه )" أنا أستاهل اللي صار فيني أستاهل ذا اللي يصير للأنسان اللي يلعب ويكذب ويكسر قلوب بنات الناس ، ها هذا انت الحين انكسر قلبك تستاهل ، شوف كيف صار حالك خسرت أغلى أثنين بحياتك خسرت صديق عمرك ورفيق دربك وخسرت أنسانة ما بتلقى مثل طيبة قلبها وبرائتها .. ضرب الحجر اللي قدامه برجله بعصبية .. أبي أصرخ أبي ابكي بس ما اقدر"


.. طلع جواله واتصل .. بس كالعادة مكالمته تقابل بالرفض صديق عمره ما يبي يكلمه .. دخل الجوال بجيبه بعصبية وراح يركض ويكمل رياضته ..







.. في الاحساء ,, في مجلس الرجال ..



رائد (بعد ما سكرت أمه لسى يناظر بالجوال والف فكرة براسه )" أووف شصاير كمان لا يكون مجنونتي سوت شيء مجنون تاني .. صار يفكر انو جاتها أزمة ربو وطاحت من الدرج , هز راسها بلا وكأنه يبعد هالفكرة من راسه " يوووه رائد إيش بك شالهتفكير السيء اللي براسك"





علي (دخل وهو يتكلم بصوت عالي يكلم عبد الله اللي كان قريب من رائد ): هييي عبييد قم دور اختك

عبدالله ( اللي يلعب بالايباد ومركز فيه ): أي أخت

علي (جلس بجنبه ) : اختك فجر

عبدالله: شدعوة وين بتروح يعني تلقاها متضايقة من شيء وحبست روحها بمكان اهي كل شذا تقلد المسلسلات أمش بس امش نلعب سباق

علي : دقيقة بروح أخذ ايبادي من اميروه









رائد (طلع بسرعة متوجه لباب المطبخ عشان يصعد فوق يدورها وهو يتذكر كلامه لها " أووووووف يا رائد شاللي قلته انت والله انها انقهرت واتضايقت اكيد الله يستر ما تصير لها ازمة ربو " وراح يركض بسرعة وصل عند باب المطبخ سمع صرخت اخته إيناس " الله سترك "





.. رائد دخل المطبخ بسرعة ومثل ما توقع ..



رائد (ركض بسرعة ناحية المخزن وبعد إيناس عن فجر اللي طايحة ع الارض مد اصابعه الوسطى والسبابة لرقبة فجر يتحسس نبضاتها , لما شاف نبضاتها طبيعية نوعا ما تنفس الصعداء , وجه كلامه لإيناس) إيناس بسرعة روحي ركض وبأسرع ما عندك جيبي عباتها وجهاز البخار من غرفتي بسرعة أنوسة تكفين



.. إيناس بسرعة راحت تسوي اللي قال رائد وهي خايفة..







رائد (جلس ع ارض المخزن وحط راس فجر بحضنه وبدا يهف عليها بيده عشان تتهوى) " اووف يا رائد اوووف كل بسببك كلل بسببك قلت للبنت كلام يعور اووف بس متى بتتعلم تتعامل مع البنات كويس .. قعد يفكر شوي .. لا لا لا لا تلوم نفسك يارائد انت ما قلت الا صدق هي سمينة وذي حقيقتها ليش تزعل بس هي ع قول عبود تسوي حركات المسلسلات لازم أدبها واعلمها انو ذا الشيء غلط .. رجع يناقض نفسه .. لا يا رائد امها قالتلك البنتدلوعة وحساسة وامها بصعوبة تتعامل معاها ..."





.. قطع افكاره المتناقضة رجعت ايناس ..


إيناس ( رمت الاغراض في الارض وجلست بجنب رائد تشبك جهاز البخار مدت لرائد القناع حق التنفس وقامت شبكت الجهاز بالكهرباء ): خلاص رائد شغله

رائد (بدون ما يفكر ): يعني غبية انتي اشغله وين المحلول ما حطيتيه
إيناس ( وقفت وحاطة يدينها ع خصرها ): لا تقولي غبية وبدل ما تشكرني عشاني اساعدك .. وراحت تحط المحلول .. وترا ما تستاهل ها وعشان فجر بس بحطه .. فتحت العبلة وسحبت من المحلول وحطته في المكان المخصص ، ووقفت وهي مبين ع وجها الزعل .. بروح أقولهم انو فجر هنا عشانهم من اول يدورون عليها .. وطلعت ..



رائد ( حط القناع على انف وفم فجر وشغل الجهاز ، وبهمس): يا مجنونة إيش جابك هالمكان ياربي منك .. وحط يده في شعر فجر ، وصار يناظر في وجها ، شاف المكياج والكحلة كيف مشوهة وجها ، مد يده بجيب ثوبه وطلع منديل بلله بريقه وبدا يمسح الكحل والماسكار من تحت عيونها وهو يدقق بملامحها ويحاول يحفظها ويرسمها ويحفر ملامحها بعيونه ، خلص تنظيف اللي تحت عيونها ، انحنى وقرب شفايفه من جبينها وقبلها قبلة هادئة وهو يهمس.. انا اسف



فجر ( بدت تستعيد وعيها )" اووف احس راسي يوجعني وفي شيء ع وجهي يضايقني فتحت عيوني وضايقني الضوء رجعت غمضت اووف ايش صار اخر شيء اذكره الكلام اللي قاله رائد واني كنت بالمخزن وابكي وبعدها مدري ايش صار وصارت الدنيا سودا بوجهي "








.. في الصالة كانو كلهم جالسين ومتوترين ..

نجاة (وهي جالسة بين رنيم وهند): إيش بكم كدا ربنا يصلحكم هي في البيت ما راحت مكان تاني
رنيم ( وهي ترجع توقف ): لا يا نجاة خليني اروح ادورها .. وبعصبية.. والله لأدبها وأعلمها كيف تسمع الكلام


.. قطع صراخهم دخول إيناس اللي كانت مبوزة وزعلانة ..



إيناس ( بصوت عالي شوي عشان يسمعها الكل): فجر شفتها بالمخزن اللي بالمطبخ كان مغمي عليها .. لما شافتهم كلهم بيروحون ، قالت بسرعة .. معاها رائد

رنيم ( كملت طريقها للمطبخ ): واذا يعني رائد

.. ووراها هند ونجاة ..







.. عند رائد وفجر ..

رائد : فجر تحسين حالك أشيل البخار
فجر (غمضت عيونها بمعنى إيه)
رائد( طفى جهاز البخار وشال القناع من ع وجهها وحطه مع اغراض الجهاز، وساعد فجر تجلس ): تبين شيء

فجر ( وهي خجلانة بسبب فستانها وتحاول تعدله من جهة الصدر ، وبسرعة قالت): أبيك توخر عني وتطلع من هنا

رائد ( ولعت عيونه شرار من كلامها ومد يده ومسك معصمها وضغط عليه بقوة ): نــ...


.. قطع كلامه دخول رنيم وهند ونجاة ..








.. في لندن ..


.. على طاولة الطعام ..

سارة ( وهي تمد اللقمة لهادي ): يلا يا قلبي افتح فمك
هادي : ااااا .. أكلته اللقمة ..

سارة ( وهي الابتسامة ما تفارقها ): عوااافي
عبدالعزيز ( وهو فرحان لفرحة اخته ): يلا عقبال ما توكلين خالد واخته
سارة ( ببتسامة مخلوطة بحزن): يا رب .. سكتت شوي وقالت .. تصدق حتى أسمها ما قالوه لي خذوها مني وهي صغيرة حيلل حتى ريحتها ما شميتها ولا حضنتها بس ولدتها أخذها عبدالله .. بدت دموعها تنهمر .. الظالم الجلمود ولا حتى خلاني المحها .. وبدت تبكي وبسرعة قامت وركض راحت لغرفتها ..

هادي : بابا ليتك ما قلت كذا والله بصعوبة تحسنت نفسيتها
عبدالعزيز ( حضنه ): أه بس حسبي الله ع الظالم









وبس انتهى البارت

هالمرة مجال التوقعات لكم مفتوح


وسلام ...


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 62
قديم(ـة) 28-08-2017, 09:21 AM
لامــارا لامــارا غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: ما يصير أحنا الأثنين نضل أطفال أختار يا أنت تكبر أو يا أنت تكبر / بقلمي


السلام عليكم

صبحك الله بالخير والنور والسرور

الحمدلله استأنفتي كتابة الرواية ما تركتينا ونحن لك شاكرون

بالنسبة للبارت تذكرت المثل الذي يقول:

"الآباء يأكلون الحصرم والابناء يضرسون"

ومعني المثل

الحصرم هو العنب غير الناضج ، ويتميز بانه حامض يؤثر على الاسنان يحدث فيها شعور يسمى ضرسا. والمعنى ان الاباء هم يقومون بافعال يتأثر بها الابناء من بعدهم وليس هم.

هذا ما حدث لسارة

أخذوا طفلتها منها والنتيجة سوف تنعكس على طفلتها

المهم ننتظرك في البارت الجاي يا قلبي

عاد لا تطولي علينا

بالتوفيق لك

دمت بود


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 63
قديم(ـة) 28-08-2017, 03:00 PM
ghla3060 ghla3060 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ما يصير أحنا الأثنين نضل أطفال أختار يا أنت تكبر أو يا أنت تكبر / بقلمي


اليوم ابدعتي يعني ما توقعت الاشوي من الاحداث حتى ما فكرت فيها
حتى انصدمت يوم انه الي اخذ عيال سارة جد منصور من ابوه
واتوقع عبدالعزيز يقصد فجر ومشعل
وقهرني رائد انغبنت منه يعني حسيته حيوان
بس الي كتبتي ازين من كذا👍🏼

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 64
قديم(ـة) 29-08-2017, 11:28 AM
صورة kawther 27 الرمزية
kawther 27 kawther 27 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ما يصير أحنا الأثنين نضل أطفال أختار يا أنت تكبر أو يا أنت تكبر / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها لامــارا مشاهدة المشاركة
السلام عليكم

صبحك الله بالخير والنور والسرور

الحمدلله استأنفتي كتابة الرواية ما تركتينا ونحن لك شاكرون

بالنسبة للبارت تذكرت المثل الذي يقول:

"الآباء يأكلون الحصرم والابناء يضرسون"

ومعني المثل

الحصرم هو العنب غير الناضج ، ويتميز بانه حامض يؤثر على الاسنان يحدث فيها شعور يسمى ضرسا. والمعنى ان الاباء هم يقومون بافعال يتأثر بها الابناء من بعدهم وليس هم.

هذا ما حدث لسارة

أخذوا طفلتها منها والنتيجة سوف تنعكس على طفلتها

المهم ننتظرك في البارت الجاي يا قلبي

عاد لا تطولي علينا

بالتوفيق لك

دمت بود
وعليكم السلام
صبحك ربي بالسعادة

يووه والله اسفة انو تأخرت عليكم ومعليش بإذن ربي بكملها كلامك أسعدني والله

إيه مرة حرام اللي سووه واهم الثنتين مالهم ذنب بالموضوع, والمثل عجبني .

كوني بالقرب , ربي يسعدك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 65
قديم(ـة) 29-08-2017, 11:33 AM
صورة kawther 27 الرمزية
kawther 27 kawther 27 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ما يصير أحنا الأثنين نضل أطفال أختار يا أنت تكبر أو يا أنت تكبر / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ghla3060 مشاهدة المشاركة
اليوم ابدعتي يعني ما توقعت الاشوي من الاحداث حتى ما فكرت فيها
حتى انصدمت يوم انه الي اخذ عيال سارة جد منصور من ابوه
واتوقع عبدالعزيز يقصد فجر ومشعل
وقهرني رائد انغبنت منه يعني حسيته حيوان
بس الي كتبتي ازين من كذا👍🏼
هلا والله وغلا بغلا

يا عمري خجلتيني
يب يصير جد منصور ورائد والبقية وكمان في نفس الوقت يصير عم سارة

أممم ما ندري يمكن


هههههههههههه هو حيوان وبس رائد حقير بعد


وفديتك وفديت كلامك الزين ربي ما يحرمن مرورك وعسا ربي يسعدك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 66
قديم(ـة) 03-09-2017, 04:36 AM
مرتجى عمرى مرتجى عمرى غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ما يصير أحنا الأثنين نضل أطفال أختار يا أنت تكبر أو يا أنت تكبر / بقلمي


البارت روعه في انتظر����������

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 67
قديم(ـة) 05-09-2017, 06:27 PM
صورة kawther 27 الرمزية
kawther 27 kawther 27 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ما يصير أحنا الأثنين نضل أطفال أختار يا أنت تكبر أو يا أنت تكبر / بقلمي


انا اعتذر منكم على التأخير بس الشبكة كانت لهل فترة سيئة جدا ما ترسل والحين الوورد مو جاي يتحمل وفيه البارت والمشكلة معلق مو جاي يخلص تحميل والله اسفة مرررة خجلانة منكم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 68
قديم(ـة) 13-09-2017, 11:41 AM
صورة kawther 27 الرمزية
kawther 27 kawther 27 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ما يصير أحنا الأثنين نضل أطفال أختار يا أنت تكبر أو يا أنت تكبر / بقلمي


السلام عليكم ف

شسمة حابة اقولكم بوقف الرواية فترة بسيطة عشان بسبب ايبادي بس يتعدل برجع انزل أن شاء الله ولا تخافون لو مرت سنين بأذن الله بكملها

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

ما يصير أحنا الأثنين نضل أطفال أختار يا أنت تكبر أو يا أنت تكبر / بقلمي

الوسوم
حب , رائد و فجر , رواية , عشق / رومانسية , طفولة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية عرش السُلطان/ بقلمي. خيال. روايات - طويلة 52 09-05-2016 02:40 PM
قصه عتاب جاء من بعد الغياب بقلمي (saldhaheri) suhaila.seed قصص - قصيرة 3 07-05-2016 02:16 AM
حلم الطفولة في ظل الحروب / بقلمي غألية الأثمأن قصص - قصيرة 12 10-01-2016 06:50 PM
اعشقك يانبض قلبى (بقلمى) مصريه وأفتخر خواطر - نثر - عذب الكلام 12 14-10-2015 03:11 AM
رواية والله ان عمري بدا من يوم حبيتك واعرف انه ينتهي لو قلت تنساني / بقلمي طبع ملكه!! روايات - طويلة 21 22-07-2015 09:06 PM

الساعة الآن +3: 08:00 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1