عيون تائهة ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها novels_mm اقتباس :
السلام عليكمم
البارت يهبلل اببدعتي
امم توقعاتي فيصل اكيد له دور كبير تحمست لمعرفة قصصته
ماعندي فكرة من ممكن يكون هاذ الشخص

لينا وش ناويين عليها حسيتها برييئة

ومتعب اكيد اعمى او يمكن نظره ضعييف جدا
ويمكن تعرض لحادث وفقد عينيه ويرجعوله لكن يحتاج بزاف دراهم

بارت جميل جددا لكن حبذا لو تطولي الموقف لكل شخص وتلقائيا راح يطول البارت

يعطيك العاافية بانتظار الجاي






وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
يا هلا
دووم منوورة ربي يسعدك
وان شاء الله دوم تكوني متواجدة بالرواية
اسعدتيني كثير
و تسلمين على توقعاتك الجميلة






ودي


عيون تائهة *_*






عيون تائهة ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها مجرووحهه اقتباس :
ادوخ ولا ادوخ
روووووووعه وجنااان قليله في حقك
روايتك مرره ابداع بأنتظار القادم
تقبلي مروري
اختك / مجرووحهه





يا هلا
هههه يا قلبي والله منورة الرواية ربي يسعدك دووم


مروورك الاروع والاجمل ربي يحفظك






ودي



عيون تائهة *_*






عيون تائهة ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©



هلا بنات
كيفكم ؟
اسفه على السحبة الطوويلة


وشكرا كثير للبنات الي نوروا الرواية
وتسلموون على التوقعات الجميلة ربي يسعدكم

وهذا البارت السااادسس وصل





الحمد لله



استغفر الله




الله اكبر





لا اله الا الله






..







قراءة ممتعة















































البارت الساادس







صحت الصبح على صراخه في اذنها كالعادة جوعان ويبي ياكل دخلت الحمام (( وانتو بكرامة )) اخذت لها شور سريع وطلعت صلت صلاة الفجر وخلصت و ناظرته وهو منسدح على الارض وحاط يده على خده
لينا : حمودي !
حمود وهو يناظرها و ساكت
لينا وهي تحرك يدها قدام وجهه : هييييه حمودي وش تبي تاكل ؟
حمود وهو يناظرها وبصراخ : ليه لما اقول لك ابي اكل تلوحين
لينا وهي تشيله : انا ما رحت مكان رحت اصلي و بس
حمود وهي يحرك يده بطفوليه : بس انا جوعان و بعدين يا ابلة لينا انا اخووك ولازم احترام
لينا وهي تفتح الباب وتنزل الدرج : والله وطلع لك لسان يا حمودي
حمود و هو ياشر بصبعه السبابه و يرص على شفايفه بعصبية : اييه وبعدين انا اسمي محمد
لينا وهي تدخل المطبخ : طيب يا استاذ محمد وش تبي تاكل
قاطعها بصراخ و هو يرفع يديه لفووق : معكلوونه
ليناا وهي منفجعه من صراخه ومن طلبه : معكرونه و الحين
رد عليها وهو يحرك راسه بالايجاب : ايييه انا قلت لك لازم احترام
لينا : طيب من عيوني
حمود : بعد ابي كيكة
لينا بضحكة : هههه وش صاير لك اليوم طلباتك غريبة
حمود ناظرها وهو مكشر : انتي لازم تطبخين لي لاني اخوك الكبير حتى انا اكبر من سعود
.... : بالله كم عمرك
حمود وهو يناظر سعود : ثلاثين وسبعه واربعه وثلاثه ووو ( يبي يكمل قاطعه سعود وهو يقول )
سعود : ايه واضح العمر كله و وجهه نظراته ل لينا : وش طابخه لنا اليوم ؟
لينا : توني صاحيه انتم وش تبون وانا اسوي لكم
سعود : اي شيء والله ما في بالي شيء محدد
حمود : انا معكلونه و كيكة
لينا وهي تاشر على عيونها : من عيوني
سعود : بالله تسوين لذا النتفه كيكة ومعكرونه من الصبح
حمود : انت اسكت
سعود : ايه طيب بسكت بس بالليل لا تقو
قاطعه حمود بصراخ : خلاث ساكت ونلوح البقالة بالليل
سعود : ايه الحين بقاله وقبل شوي اسكت
حمود : خلاث انا ساكت (( وسد فمه))
طلع سعود من المطبخ وهو يضحك على حركة حمود يدري انه يموت بالاكل والشوكولاته
و ابتسمت لينا وهي تحط حمود على الطاولة الخشبية وبدات تحضر لاخوانها الفطوور



_______جنون الى المحظور ______

حركت راسها تبي تتجاهل الصوت الي تسمعه تبي تنام وهذه دايما عادتها تحب النووم و الراحة فتحت عين والثانية مسكرتها وهي تسمع جدتها تقول
الجدة لؤلؤة : لا اله الا الله صارت الساعه 2 الظهر وانتي نايمة والهبلة الي بجنبك نايمه لا صلاة ولا عبادة
ناظرت يسارها وهي تشوف داليا تغمز لها ما فهمت وش المطلوب
داليا وهي تفرك عيونها : طيب صحينا
الجدة لؤلؤة : الحين عاد صحيتي الناس اكلو غداهم ويطبخون عشاهم
بس وش اقول في بنات اليوم انا لما كنت بعمرك انتي والجدار الي جنبك تزوجت جدكم الله يحفظه وجبت له عيال وعلمتهم السنع وكنت اطبخ وانظف واغسل الحوش واغسل ملابس جدكم وملابس عيالي والحمد لله رب العالمين انا بصحة وسعادة بس شوي رجلي توجعني
ضحكت بقوة وسدت فمها بيدها استقبلت ضربة قوية على ظهرها من بنت عمها واسكتت
داليا وهي توقف : صحيت وربي
الجدة لؤلؤة وهي تغادر الغرفة : اييه زين صحيتي صحي الهبلة بنت عمك
ريما منسدحه على السرير وتصارخ : صاااحيه صاحيه حست بشيء جا على وجهها
داليا : اصحي نبي نطلع ونفلها ونشتري اغراض حق البارتي
ريما وهي ترمي المخده على وجهه داليا : والله حبيبتي البارتي فكرتك انتي تحملي افكارك الي زي وجهك
داليا : وي فديت وجههي وش زينه
ريما : مصدقه نفسك اسمعيني لا حفلة ولا بطيخ انا بقول للطباخ يجهز لنا كيكة وناكلها ونطلب لنا عشاء و بس
داليا : انتي تبيني انا داليا عبدالله
قاطعتها بسرعه : بس خلاص ازعجتينا بأسطوانتك
داليا وهي تشوف شاشة جوالها : اماااا الساعه 6 الصبح
ريما وهي تحط يدها على خدها : ايه ذي جدتي وسوالفهاا الحين الساعه 6 مدري كيف صارت الساعه 2 الظهر سووبهان الله
دالياا : المهم اسمعيني انا بروح الشركة عندي دوام
ريما : اسحبي على الدوام اليوم والفطوور علي
داليا : من متى صرنا نعزم
ريما : ما تبين والله بكيفك انا بنام اطلعي برا وانقلعي على الدوام
داليا : لا خلاص ساحبه على الدوام بس بكلم بابا
ريما وهي تقلدها : بس بكلم بابا
تعالت ضحكات داليا في الغرفة بنت عمها دايما كذا فرفووشه ومرجوجة
كلمت ابوها و وافق وسحبت على الدوام ...


______ جنون الى المحظور ______


ومثل ما هو ما تغير شرب اكل و نوم وسهر للصبح
غازي وهو ماسك كوب الشراب : انت يا الغبي وش ذي الصيدة الي جايبها زي وجههك
حمد : ليه وش فيها
غازي : والله انها خياس من زين الي جايبهم والله الزباله احسن منهم
حمد : طيب اكرمني من جيبك و اوعدك اجيب لك اجمل ما خلق ربي
غازي : طيب بكرمك ونشوف
حمد : ايه خلك كذا
غازي : المهم بكرا بسافر
حمد : وين ؟
غازي وهو يدخل مفاتيح سيارته في جيبه و يمسك جواله ويحط الكاس على الطاولة : استراليا
حمد بعدم تصديق : كذاب
غازي : ايه وش فيك ترا مو اول مرة اروح لها
حمد : ابي افهم ليه تتعب نفسك وتروح لها تراها في نهاية العالم وش بعدها رح لدولة حلوة وقريبة
غازي وهو يغمز له : هذا طلب المدام فديتها
حمد : اجل كذا طلب المدام
غازي : المهم انا رايح الحين تبي شيء
حمد : لا تسلم
غازي : الله يسلمك
طلع غازي من الشقة الي اختارها بعيدة عن الاحياء السكنية و كاتبها على اسم حمد عشان يبتعد عن كل الشبهات والمشاكل وتوجهه للقصر ...




____ جنون الى المحظور ______


صحى من نومه بس لا زال منسدح على السرير والبطانية طايحه على الارض وماد رجوله ويديه على سريره الكبير في شركته

دخل الغرفة بإستغراب وتوجهه للتكيف وطفااه
بندر وهو يشيل البطانية من الارض ويحطها على السرير : فيصل
فيصل : هلا
بندر وهو يضرب كتف فيصل بخفة : انت نايم هنا
فيصل اكتفى بهز راسه
بندر : طيب قم وعطني ملفات ارباح الشركة
فيصل وهو يفركك عيونه : وش تبي فيهم
بندر : بكرا اجتماع بين اعضاء قسم المحاسبة عشان نحسب الارباح والخسائر للاسبوع الي مضى
فيصل وهو يمط شعره لورا : طيب رح توصل لك الملفات مع بدر المساء
بندر : لا يا شيخ ابيها الحين تدري ابوي مسافر و بإذن الله اليوم العصر رح يوصل المملكة وابي اناقش معه الاوراق والملفات
فيصل : طيب ان شاء الله
وقف فيصل وتوجهه للحمام وانتم بكرامة
و انسدح بندر على السرير ينتظره ...






























فاتنةٌ أنتِ مثل الرياض
ترق ملامحها في المَطرْ
وقاسيةٌ أنتِ مثل الرياض
تعذب عشّاقها بالضجرْ






صحى الصبح وناظر جنبه شافها نايمة وما صحت ولا صحته لدوامه وكانه مو هامها ابد دخل الحمام وانتم بكرامة اخذ له شور سريع متاخر على الدوام ويدري ان الطريق زحمه كثير يعني متاخر متاخر اليوم لا محالة ولا مفر طلع من الحمام وانتم بكرامه ناظر فيها
هي صحيح انها متوسطة الجمال بس في شيء يحبه فيها لها جاذبية خاصة ما يقدر يقاومها في شيء يجذبه لها بس ما يدري وش هو بالضبط ترك افكاره كلها الي كانت في باله ورجع للواقع وناداها
ذياب : دانه
كرر ذياب اسمها وبصوت اعلى : داااانة
دانة بعصبية وكشتها منفوشه : نعم
ذياب : يلا اصحي وسوي لي كوب شاي اشربه بالطريق
دانة وبكل برود : اسمعني وانت طالع من الفرفة امش سيده وبعدها في اخر الممر رح تلقى باب افتحه و امش لسخان المويه عبيه مويه و ....
قاطعها بعصبية : نعنبو دارك من مرة انا اقول لك متاخر على الدوام وابي شاي وانتي
قاطعته وهي معصبه : والله ما في احد طلب منك انك تتزوجني انت جيت برجليك هذه (( وتاشر بيدها على رجوله )) وخطبتني وانا وافقت تدري ( وتكمل بصراخ ) انا ما ادري شلون وافقت عليك والله كنت عمياء وبصراخ اعلى عميااء
وطلعت من الغرفة وتوجهت للصالة تكمل نومها وسحبت معها البطانية
تنهد بغضب ولبس ملابسه على السريع وطلع للدوام


______ جنون الى المحظور ______

هذا ثاني يوم لها في بيت ابوها ما تنكر ابد اشتياقها لبنت خالتها رغم انها انجرحت منها كثير بس قلبها ابدا ما يكره احد ومستحيل يكره الي دخل القلب وسكنه مستحيل يطلع منه ابد سمعت صراخ ابوها يناديها
ابو وسن بصراخ :وسن الله يسلط عليك وينك وبصراخ اعلى وسسسن
نزات الدرج وهي تركض توجههت لابوها الي كان واقف بنص الصالة : سم يبه بغيت شيء ؟
ابو وسن بصراخ وبعصبية : سوي لي شيء اكله
وسن : طيب يبه وش تبي بالضبط اسوي لك
ابو وسن وبصراخ اعلى : اي شيء اي زفت تسويه جيبيه
استغفرت ربها وتوجههت للمطبخ وهي تركض تدري ابوها اذا كان معصب ما عنده الا الضرب ....



_____ جنون الى المحظور _______

بعد ما رجع من بقالة ابو احمد ظل صاحي وما يبي ينام بس ما عنده شيء يسويه
سمع صوت خطوات تقترب منه استقبل الخطوات الهادئة ب : خالتي
خالةمتعب : يا قلب خالته وش تبي يا بعد روحي آمر
متعب : ولا شيء
خالة متعب وهي تقرب منه وتحط يدها على كتفه : وش تبي الفطور اليوم
متعب : ما ابي شيء ابي انام
خالة متعب : كنت سهران اجل ( وهي تضربه على كتفه بالخفيف ) ليه ما قلت لي ابي اسهر معاك
متعب وهو يرفع نظره لها وكانه يششوفها : خفت ازعجك في المرات الجاية ان شاء الله
خالة متعب : اي ازعاج يا يمه نووم العوافي
متعب : الله يعافيك
وقف وبيده عصاه الي دوم يقدمها عن رجله عشان يتحسس بالاشياء الي حووله كانت تبي تساعده حس بخطواتها اتجاهه لكنه رفع كفه بمعنى انه ما يحتاج منها اي مسااعدة يدري ويعرف طريقه و توجهه لغرفته ....
كانت نظراتها تلاحقه لحد ما وصل لغرفته تناظر في الطفل الصغير الي ربته وتعبت عليه اكثر من امه وابوه صحيح هو يملك المال والرجولة وعزة النفس والجراءة لكن فقده لاهم حاسة عند الانسان وهي حاسة البصر بعدها صار انسان ثاني تغير كل شيء فيه بس ظل على نفس الصفات وزادت عزة نفسه كثير

خالة متعب : عمرها 40 سنة هي الي ربت متعب الي كان ثمرة لزواج فااشل ورغم انها عاشت القسوة كونها مطلقة لكنها ابدا ما قست على متعب الي كان في حظنها وبين يديها من لما كان عمره 3 سنوات ...

متعب : عمره 28 سنة انسان هادئ عزيز نفس وجريئ كثير ودايما يعيش حالة انعزال خاصة بعد فقده لحاسة البصر درس الهندسة في كلية خاصة للمكفوفين خارج المملكة .. ونتعرف عليه اكثر بالبارتات الجاية








_______ جنون الى المحظور _________





توجهت للمطبخ تسوي شيء لها ولاختها بس ما في الثلاجة رجعت للغرفة وطاحت عينها على اكياس قريبة من باب الغرفة توجههت للاكياس وهي تشوف كيس فيه ملابس و كيس اخر فيه اكل بس شكله ما يشجع الشخص ياكله له يومين وهو بالكيس وكيس ثاني فيه معلبات وشبسات و حلويات حمدت ربها انها لقت شيء تاكله هي واختها شالت الكيس و دخلت الغرفة ...










________ جنون الى المحظور _________







قاعدة ترتب اغراضها في الشنطة الخاصه بها وهذي اخر شنطة في الحقيقة اشترت 3 شنط سفر كبيرة حق ملابسها واغراضها الي اشترتهم وميزتهم باللون الوردي خلصت من شنطتها الي بالغصب تسكرت وتوجهت لشنطة كبيرة سوداء حطتها للهدايا الي اشترتهم لريما و داليا وقامت تعبيها بالهدايا وتحاول ترتبهم باي طريقة كانت عشان تكفي للهدايا الكثيرة الي جايبتها لهم
دخلت عليها امها : رغد
رغد : هلا مامي
ام رغد : كيفك يا حياتي خلصتي
رغد : ايه بس باقي لي شوي واخلص
ام رغد : انا كم مرة قايلة لك لما بناسفر ولا نروح اي مكان جهزي اغراضك وشناطك قبل
رغد بدلع : بس ماميي ما كان عندي وقت اجهز شناطي
ام رغد : طيب يلا انا بقول لابوك يقول للسواق ينزل الشناط وانتي يلا الحقيني
رغد وهي تحط اخر شيء اشترته لهم ( قميصين زي بعض لريما وداليا باللون البنفسجي وفيه ورود باللون الاخضر والاصفر ) : طيب خلاص انا خلصت
ام رغد : يلااا يا ماما
رغد وهي تسكر الشنطة : يلااا
لبست عباتها ونقابها وسمعت الخدم يدقون الباب فتحت لهم الباب وشالو الشنط القت نظرة اخيرة على نفسها في المراية وامسكت شنطة يدها وطفت الضوء وما مداها تسكر الباب الا تفكيرها صحاها من شيء ... نست صوورته في الدرج اركضت وفتحت الدرج شالت الصورة وقبلتها و حطت الصورة في شنطتها ...





رغد : بنت عمة ريما و داليا بنت طيوبه بس عنيدة وتملك كمية دلع الي تحطها احيانا في مواقف محرجة عمرها 20 سنة ومتوسطة الجمال واهم ما يميزها عيونها الوساع والي بالكحل تطلع احلى واوسع و عيونها دوم هي الي تعطيها اطلالة مميزة





______ جنون الى المحظور _________



فتحت باب المشغل بتعب اليوم حر كثير درجة الحرارة 49 تقريباا
دخلت الغرفة الي كانت جنب الباب وحطت اخوها على الارض وغطته بالبطانية شالت عباتها وحطتها جنب اخوها وتوجهت لمكتب ام ابراهيم
دقت الباب وجاها الرد : تفضل
دخلت بخطوات كلها ثقة و بإبتسامه : صباح الخير ام ابراهيم
تحس انها ارتاحت شووي من نظراتها وطريقة مشيتها و دعت ربها انها وافقت على العرض : صباح النور تفضلي حبيبتي ليه واقفة ؟
جلست على الكرسي : شكرا انا جيت اقول لك يا ام ابراهيم اني موافقة على الانتقال للدار الجديدة وابي اعرف مكانها
ارتبكت شوي بس ردت على طول بكذبة : ايه حبيبتي هم لهم فرعين في الرياض ان شاء الله بتصل فيهم وارد عليك وبكرا رح نزورهم انا وانتي
لينا بابتسامة وببراءة : ان شاء الله ربي يسعدك يا ام ابراهيم
ام ابراهيم بادلتها الابتسامة
لينا : انا استأذن الحين تبين شيء يا ام ابراهيم
ام ابراهيم : لا يا قلبي واذنك معاك
غادرت مكتب ام ابراهيم وراحت تشووف خياطة التصاميم الجديدة لوووين وصلت خلصوو منها ولا لساا

توجهت للباب تتاكد اذا كان مسكر كليا ولا لا مسكت جوالها واتصلت على الشخص الي ورطها وحطها في مصيبة وعيشها اليوم كانه سنة من الخوف والربكة والقلق وقرصات قلبها الي ما تخلص
ام ابراهيم : السلام عليكم ابي اكلم...
( ما كملت كلامها ) لانها سمعت صوت رجولي قاطعها وهو يقول : وافقت
ام ابراهيم بارتباك : ايه وافقت بس تبي تشوف مكان الدار وانا قلت لها للدار فرعين ما عرفت وشيء ارد عليها
رد عليها : ايه طيب زين انك شغلتي عقلك المعفن وعرفتي شلون تتصرفين
عضت شفايفها بقهر : بكرا انا ولينا نرح نجي ونشوف الدار
رد عليها : طيب وسكر في وجهها
استغفرت ربها تحس بالندم ليه قالت ل لينا عن الدار وليه ما بلغت الشرطة عنه بس تهديده كان قوي بشكل فضيع لها هددها بشغلها وبقتل زوجها واولادها واهم ما عند المراة اسرتها فرضخت للواقع و وافقت.....وظلت تلووم نفسها على الي سووته لحد نهاية الدوام ..






__________ جنون الى المحظور ________


مسكت صحن الرز و وراها الخدامات شايلين صحون الدجاج و السلطة حطت صحن الرز على الطاولة جاها صوته وهو ينادي
غازي : يمه يمه
ام بندر : هلا والله بقلبي و روحي هلا يمه
غازي : ابوي وصل
ام بندر : لا يا يمه باقي شوي ويوصل
غازي وهو يقعد وياخذ قطعه خيار ويغرسها في فمه : وينها ريما ما جات من بيت جدي
ام بندر: في الطريق جاية
فتح الباب واستقبل انفه ريحه الاكل الي معبية المكان
بندر وهو يطبع قبلة على راس امه : الله هذا كله لابووي
ام بندر: ايه لابوك عندك مانع
غازي بتنهيدة : لنا الله
توه ينتبه لوجود اخوه : ايه انت هنا
غازي : ايه هنا عندك شيء تحب تقوله بخصوص قعدتي هنا
بندر وهو يهز راسه بالنفي : لاا اكل ونام واقعد بالبيت زي النسوان طيب
كان يبي يرد عليه لكن نظرة امه الغاضبة ودخول ابوه واخته تراجع فورا عن الرد ....



_______ جنون الى المحظور _________


وصل البيت شافها منسدحه على الكنبة وبيدها جوالها قرب منها يبي يطيب خاطرها اول ما شافته يقرب وقفت وتوجهت للغرفة وسكرت الباب بقوة
تنهد وتوجهه للغرفة و قعد على اقرب كنبة وهو يناظرها وهي لا زالت على الجوال : دانه
دانة : خير
ذياب : الخير بوجههك وش الغداء
دانة بعصبية وهي تحط الجوال بجنبها : سم تبي
ذياب : ليه في شيء اسم منك
دانة بصراخ : ايه انت
من سمع كلمتها توجهه لها بسرعة و بعصبية وطبع على وجهها كف
رفعت نظراتها له الي كان فيها تحدي واصرار وقوة : والنعم بشيخ الرجاجيل ذياب
ناظرها بحدة وهو يرص على شفايفه الي شوي وتنزف من كثر ما ضغط عليها باسنانه
وقفت ومسكت جوالها وتبي تغادر الفرفة تبي تهرب من اي مكان هو فيه
مسكها من كتفها حست انه بينخلع من قوة قبضته لفها له بقوة واخذ جوالها الي كان في يدها ورماه على الجدار شافت حطام جوالهاقدام عينها ضغطت على يدها بقوة : واو يا سوبرمان ما شاء الله عليك
ذياب بعصبية : اسكتي ترا والله العظيم في لحظة بخليك تحت رجولي هذه ( وهو يأشر على رجوله باصبعه السبابة و بصراااخ ) فهمتي ولا لا وانا رجال غصبا عليك تفهمين ولا لا مسك ذقنها وهو يردد تفهمين
بعدت عنه لكن سرعان ما طاحت دمعتها وارفعت طرف اصبعها وامسحت دمعتها بقووة وخرجت من الغرفة ..
كات يتابعها بنظراته لحد ما طلعت برا الغرفة العيشة معها لا تطاق تقرف منها بس لا زال يحبها يحس في شعور في داخله يبي قربها لسانها يقطر سم وطعنات جارحة لقلبه ولرجولته بس لا زال متحملها هي حبه الاول والاخير والنقي والطاهر كان يحبها من الطفولة وتمنى كثير ان يجتمع فيها وتحققت امنيته بس هي ولا مهتمه فيه ولا داريه عن هوى دااره ..




_______ جنون الى المحظور ______




















سيدتي !
أقسمُ أنني جُنِنتْ
ظننتُ هذا الحسن مخلوقاً لنا
نحن البَشرْ
ما كنتُ أدري أنّه
على انتظار عاشقٍ
من القَمرْ


قاعد يشتغل من لما اعطى لولد عمه ملفات الارباح وعلى نفس قعدته على كرسيه الي متوسط مكتبه سمع طرق على الباب تنهد بتعب وهو يقول بصوت فيه بحهه : تفضل
بدر وهو شايل كيس وملف في يده : السلام عليكم استاذ فيصل اخاف ازعجتك
فيصل وهو ينزل نظره للاوراق الي قدامه ورجع يرفع نظراته لبدر : وعليكم السلام حيااك الله يا بدر وتفضل اقعد واشر لبدر على الكنبة
قام من مكتبه وتوجهه لبدر و جلس بجنبه فتح بدر كيس الغداء الي كان عبارة عن ساندويشات دجاج وبدا ياكل فيصل وكالعادة داار بينهم حديث الشغل الي ما يخلص
وبعد ساعه
بدر : بالعافية عليك استاذ اذا تسمح رايح للاهل شوي وبرجع العصر باذن الله وهذي اظرف لك وصلت قبل شوي لك
فيصل وهو لا زال ياكل : الله يعافيك تقدر تروح وحطها على الطاولة

خرج بدر وكمل فيصل اكله وبعد دقايق قام وهو يشيل الملفات و الاظرف الي جابها بدر
بدا يفتح الاول كانت رساله من البنك عن رصيده المتبقي في حسابه
ظرف اخر فيه تقرير عن شركة ابوه لانه لازم يتابع الشغل في شركاته وشركات ابوه
فتح الظرف الثالث كان فيه سي دي مكتوب عليه اهداء لك يا فيصل بن عبدالله الغانم
استغرب من اسلوب الكتابة ويحس ان ذا الاسلوب مر عليه من قبل تذكر رسالة امس فتح الاب تبعه بسرعه وشغله وقعد يقلب في السي دي لحد ما اشتغل الاب كليا فتح المكان المخصص بالسي دي وغرس السي دي فيه وضغطه للداخل وانتظر شوي انفتح الفيديو الي كان لحبيبته
قاعدة جنب شخص وتناظر في عيونه بحب و ظهر بعد ذا المقطع هي ونفس الشخص ماسكين يد بعض ويمشون في حديقه و بعده مقطع هي وبحضنها طفل قطب حواجبه و ناظر بحده للرجل الي كان يقعد جنبها وماسك بيد الطفل ويلاعبه و انفاسه تتصاعد من القهر والغيرة و العذااب الي يعيشه ومع كل مقطع تتزايد يبي يذبحها و يطنعها صحيح هو قتلها بيده وقتل حبيبها الي فضلته عليه قتلها لانها سبب في دماره و دمار كثير ناس قبله بس مو قادر ينساها مو قادر و ..........




























البقية في البارت الجاي باذن الله


بانتظار توقعاتكم وردوودكم الحلوة
ربي يسعدكم


ودي




عيون تائهة *_*










عيون تائهة ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©







هذا تعريف للابطال مع اني عرفتهم قبل بس بعيد التعريف عشان تتذكرووهم و ما تخربطووو بينهم


عائلة ابو سعود
عائلة بسيطة ومتواضعين لابعد الحدود ام سعود وابو سعود متوفين بحادث من قبل 3 سنوات تقريبا ولهم 3 ابناء ::
سعود : عمره 27 سنة بذل كل الي يقدر عليه عشان يسعد اخته واخوه هو ولي امرهم الحين ضحا بحياته وكل شي عنده لسعادة اخوانه  عصبي ومتشدد عشان يربي اخته واخوه التربية الصحيحه لكن رغم هذا ما يقسى عليهم كثير طيب وحنون طويل و جسمه رياضي شوي وشعره لأذنه وعيونه عسليه وله عوارض خفيفة  خلص الثانوي وكمل 3 سنوات في الجامعه لكنه خرج منها بسبب الظروف المادية وكان في احتمال انه يكمل دراسته لكن وفاة امه وابوه اضطر انه ما يفكر نهائيا في قرار تكملة الدراسه وانه يستمر في وظيفته عشان يوفر المصاريف لاخته واخوه ويشتغل حاليا نجار في محل لبيع الاثاث .

لينا : عمرها 18 سنة السنة الي طافت خلصت الثانوي ما كان ودها تدرس اصلا تريد تساعد اخوها لكنه رفض رفض قااطع واصر عليها تكمل دراستها انهت دراستها والحين تشتغل  في مشغل ام ابراهيم  ذويقه ومبدعة وذكية شعرها طويل وعيونها خضر وملامحها جميلة وبسيطة وانيقة ولها ذوق راقي بالرغم من فقرهم الشديد هي الام و الاخت والعمة والخالة لاخوانها تمليهم بحنانها وعطفها

محمد ؛  اخر العنقود يشبه اخوه سعود كثير و محط اهتمام اخوه سعود واخته لينا بشتى الطرق يوفرون له الي يبي عشان ما يعيش ويحس بفقد امه وابوه وعمره 5 سنواات 





بيت ام سمير (( بيت على قد حالهم حمام وغرفة ليارا وام سمير و ريتاج وغرفة صغيرة حاطينها مطبخ لهم ))
ام سمير امراة كبيرة في السن ومريضة بالسل الرئوي  لها ابن اسمه سمير وتوفى وهو عمره 4 سنوات فحست بالوحدة خاصة بعد موت ابو سمير فقررت انها تربي يارا و ريتاج وشالتهم من دار  الايتام وهم عندها الحين ربتهم وعلمتهم وصرفت عليهم و ام سمير  اشتغلت خيااطه بعد وفاة زوجها   وبعد مرضها امسكت ريتاج ذي الشغلة وكملت الخيااطه تخيط لنسوان الحي وللبنات وتحاول بقدر المستطاع تأمن فلوس لها و اختها و لعلاج ام سمير

ريتاج: عمرها 18 سنة ما كملت دراستها ودرست اول ثانوي وبعدها طلعت من المدرسة تكمل خياطة عن ام سمير حبوبه وطيبة وعلى نياتها و تجتهد في عملها دوم  ورشيقة و شعرها لنص ظهرها وفيها ملامح بدوية شوي وشفايفها توتيه وعيونها وساع وما لها في الكون غير امها ( ام سمير ) و اختها يارا

يارا: عمرها 17 سنة عصبية وما تسكت عن حقها و عشان كذا دايما اختها ريتاج تخاف عليها وتقول بيجيك الضغط والسكر وهي ولا هامها الموضوع ابد و دافورة ومثقفه وتحب القراءة تملك ملامح انثوية جذابة وبدوية ودبدووبة شوي  و تموت في ملابس الشباب طول اليوم في البيت بناطيل و تي شيرتات ونادرا ما تلبس مثل اختها ريتاج





عائلة ابو وسن
ابو غدير : انسان ميسوور الحال ومن الطبقة المتوسطة يشتغل اداري في شركة وله طموح كبير انه يصير رجل اعمال بالمستقبل
ام غدير : طيبة وحنونه وتملي الكل بحنانها وعطفها وانجبت بنت وحدة
غدير : بنت متوسطة الجمال بريئة كثير واهمم ما عندها بنت خالتها وسن تعزها بشكل موب طبيعي وعمرها 19 سنة
وسن : بنت خالة غدير و تعتبرر نفسها الاخت والصديقة لغدير ومتوسطة الجمال واهم ما يميزها شعرها الطويل الناعم وعمرعا 19 سنة




عائلة عبدالله الغانم (( ابو فيصل ))
عبدالله الغانم ابو فيصل : محامي معروف دوليا ومشارك بشكل دائم في قضايا المختصة  بحقوق المرأة والطفل وحقوق الانسان و يمتلك عقارات وشركات ومتواضع لابعد الحدود .
زوجة عبدالله الغانم (( سميرة )) انسانه مغرورة ولكن تملك طيبة كبيرة جدا تشارك زوجها في عمله ولها مؤسسات خيرية كبيرة ومعروفه لها ولزوجها وانجبت اثنين بس قبل لا يتم استئصال رحمها بسبب حادث مروري عنيف صار لها ... وعيالهم ::
فيصل عبدالله الغانم : عمره 30 سنة انسان عاقل وهادئ ومغرور ويدير شركات ابوه حاليا بحكم انه ابوه يسافر دايما برا المملكة طويل وجسمه رياضي وعيونه وساع ورموشه طواال ويمتلك ملامح حادة وقوية واخذ شهادة الماجستير ويحضر حاليا للدكتوراة وبالاضافة الى انه عضو فعال في مجلس الامن الدولي و خاصة في محاربة الارهاب ومنع ترويج المخدرات
داليا عبدالله الغانم : عمرها 19 سنة انسانه دائما تمشي على الموضة و تملك من غرور اخوها بالاضافة الى جمالها البسيط وانفها الصغير وشفايفها المليانه وتشتغل مع ابوها في الشركه ولها حصة من اسهم الشركة اخذت كورس في التجارة والاقتصاد و بالاضافة الى تعليمات من ابوها وشوي من اخوها صارت فاهمه بالشغل وصارت عون لاخوها وابوها بالشركه





الاب فهد الغانم اصغر من اخوه عبدالله ب 3 سنوات وتقريبا هو واخوه شركاء بالاسهم والشركات طيوب وقلبه حنون كثير ويموت في عياله ويتمنى انهم يكونون افضل الناس وهذا امنية كل اب وام لابنائهم
ام بندر ( جيهان ) امراة شايفه نفسها وتتلذذ بفلوس زوجها وغير كذا تمووت وما تنزل نفسها للناس الي اقل منها عصبية كثير لكنها قادرة  وبقوة انها تمسك نفسها وتتمالك اعصابها وانجبت 3 وهم
بندر فهد الغانم : شاب اسمر و سماره رهيب و طويل وعمره 29  مشارك بالنادي من فترة وجسمه رياضي شوي وعيونه خضرا مثل امه وله عوارض خفيفه ويشتغل مع ابوه بالشركة عصبي شوي وذكي يعني مو بالسهولة ينقص عليه عنيد ويسوي الي براسه دايما وما ياخذ راي احد
غازي فهد الغانم : عمره 26 جميل وله ملامح الرجل البدوي وضعيف كثير لكن بنيته مع طوله مناسبين بالنسبة لسنه طول اليوم سهرات و طلعات ويملك اكبر بيوت الدعاره في الدولة سراا طبعا ومن بيوت الدعارة والحفلات قاعد يبني له فنادق وشقق تخدم نفس الشي دعاره و شرب ومخدرات
ريما فهد الغانم : عمرها 19 بنت لطيفه ومرجوجه شوي ومتواضعه لابعد الحدوود عندها صديقات كثير وتحب الجميع وحاليا تدرس قانون وتتمنى انها تصير مثل عمها تميل للقصر شوي وجسمها حلو عيونها صغار وعسلية وشعرها لنص فخدها ومو ناوية تقصه ابد



رغد : بنت عمة ريما و داليا بنت طيوبه بس عنيدة وتملك كمية دلع الي تحطها احيانا في مواقف محرجة عمرها 20 سنة ومتوسطة الجمال واهم ما يميزها عيونها الوساع والي بالكحل تطلع احلى واوسع و عيونها دوم هي الي تعطيها اطلالة مميزة



خالة متعب : عمرها 40 سنة هي الي ربت متعب الي كان ثمرة لزواج فااشل ورغم انها عاشت القسوة كونها مطلقة لكنها ابدا ما قست على متعب الي كان في حظنها وبين يديها من لما كان عمره 3 سنوات ...

متعب : عمره 28 سنة انسان هادئ عزيز نفس وجريئ كثير ودايما يعيش حالة انعزال خاصة بعد فقده لحاسة البصر درس الهندسة في كلية خاصة للمكفوفين خارج المملكة .. ونتعرف عليه اكثر بالبارتات الجاية






ودي
عيون تائهة *_*




حروف لم تقرأ ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

بارررت جميل واحداث حماسيه
متعب حبيته مع انه مافي له احداث
انتظرك
وبتوفيق والله يسعدك
..
..
مونه

مجرووحهه ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

حبيت البارت جميل
بالتوفيق
مجرووحهه

اسيرة الهدوء ©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©

البارت جميل والاحداث ممتعه
بانتظارك

سوني لاميره ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

واووووووووو رووووووعه تسلمي علا البارات مررررررره تجننن

استفسار ذياب ودانه اش قصتهم دون مافهمت شي منهم ممكن البارات الي بتجي توضحي لانه مش قادره استوعب قصتهم


وفيصل :اش قصه البنت الي يحبه وليش تجيه رسايل هو قتله او كيف ومن الي يرسله السيدي والرسايل وضحي قصه

متعب كمان وضحي قصته لانه مش فاهمه شي


وفي حاجات كثير اشتي اكتبه بس مشغوله اعدريني لانه ماعلقتش علا البارات الي قبل لانه مشغوله ومره تاني اسفه

مع تحياتي ياقمر

gawal ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

أهلا و سهلا حبيبتي كل فصل بتنزليه بيشدني للروايتك أكثر متحمسة أعرف شو راح يصير بحياة سعود ولينا والحبوب حمودي لأنهم أكثر أشخاص حبيتهم أبدعتي أتمنى ماتحرمينا من قلمك الله يسعدك

meloka ©؛°¨غرامي جديد¨°؛©

بارت جميل حبيبتي
الله يستر من الي ينتظر ليناا
موفقه حبيبتي 😘
ننتظرك علي احر من الجمر

أدوات الموضوع
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1