اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 371
قديم(ـة) 30-03-2018, 03:56 PM
صورة حنين نور الرمزية
حنين نور حنين نور غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللامبالاة هي آخر فصول الوجع/بقلمي


متى البارات الجاي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 372
قديم(ـة) 31-03-2018, 01:09 AM
أثير الحكاية أثير الحكاية غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللامبالاة هي آخر فصول الوجع/بقلمي


مرحبا حبيبتي الكاتبة بصراحة انا عندي بعض الملاحاظات لو سمحت بداية بالنسبة لي القصة رائعة لكن بما أنكم تتأخرين كثيرا بين "البارتاات" وليس لديك موعد محدد لتنزيل وهذا يسأم القارئ ويجعله يفضل عدم الدخول إلا يفترات متباعدة جدا على وعسى يجد ما يقرأ اذا فنرجو منك تحديد مواعد تنزيل والمرجو الحرص عليها لزيادة عدد القراء ..وشكرااااا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 373
قديم(ـة) 15-04-2018, 12:33 AM
صورة R_x3366 الرمزية
R_x3366 R_x3366 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللامبالاة هي آخر فصول الوجع/بقلمي


بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مساء الخير يا احلى متابعين

اول شي أسفه لكل متابعين روايتي على التأخير و مافي بارت ذا الاسبوع الا الخميس بإذن الله بسب اني عندي ضغط كبير في المدرسة و الاختبارات وحفل التخرج آخر سنه و تدرون كيف تكون الحاله النفسيه و الضغوط اختبار قدرات و تحصيلي و اختبارات المدرسة يعني من كل جهه اتمنى انكم ماتزعلون مني عشان التأخير بحاول انزل قدر الإمكان و انهي الرواية

و ابيكم تقيمون الرواية 100 كم

و المقتطفات تايدوني اني اسوي مقتطفات بعد كل بارت ولا

و البارت تبوني اخليه على الجزء و لا كامل

و ياريت لو تتكلمون عن كل شخصه إذا حبيتوها أو لا

و اللي يتابع الرواية ولا يصوت أو يعلق بليز تعليق واحد يمكن يزيد من حماسي و انزل لكم بارت أو نص بارت

ازعل لما اشوف عدد المشاهده كثير بس مافي تصويت و تعلق احس تعبي و وقتي على الفاضي عشان كذا بليز تعليق حلو نفسك أو نفسه و تصويت ⭐

واحبكم والله يسعدكم و ادعو لي اني اجيب نسبه زينه في الدراسة والقدرات و التحصيلي شكرا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 374
قديم(ـة) 17-04-2018, 08:32 PM
صورة نبضة حلم منسي الرمزية
نبضة حلم منسي نبضة حلم منسي غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللامبالاة هي آخر فصول الوجع/بقلمي


السلام عليكم عزيزتي R_x3366 بالنسبة لروايتك فقد راقتلي جدا و احببت الشخصيات وخصوصا اسيل رغم ان شخصيتها تظهر ببعض الطفولية الا انني احببت غموضها في كثير من الاحيان و كم اعجبني عنادها و صبرها على تحدي المرض ...ممكن الشئ الوحيد الذي اعيبه في الشخصية انها لا تحضى بالوصف الكافي ليس لشكلها انما لما يتبادر بدواخل الشخصية او بالاحرى نقص وصف الحالة التي تعيشها الشخصية كشعور الالم او القهر ايضا الشئ الي احس انه قد كون الخلل نوعا ما هو تصاعد الاحداث ثم الخروج منها بطريقة عادية جدا اقصد التقلب السريع للاحداث دونما اعطاء الاحداث حقها مثلا الشجار بين اسيل ووالدها دائما يكون بالهرب الى الغرفة دونما تغيير في الحالة .........................لكن ان نظرنا الى الرواية ككل فانها حقا مثيرة و تجلب الانتباه ابتداءا من العنوان الذي كان سبب تمسكي بقراءة هذه الرواية ...............حسيت تفلسفت وايد بس حبيبتي انتي معيشتني جو مع هذي الرواية الحلوة فحبيت اعطيك رايي ا تمنى ان تتقبليه بصدر رحب لان كل هدفي ان الرواية تكون من الروايات المميزة لان فكرتها جدا جميلة بالنسبة للتصويت فممكن اذا صوتت على الرواية الحين في البداية ممكن اعطيها 80 لاان لسا ما دخلنا او تعمقنا في الرواية بشكل جيد فممكن هذا التصويت يكون ظالمها الحين بس اتمنى نتعمق اكثر بالاحداث و اتمنالك التوفيق حبيبتي و انا اكيد مستمرة معك حتى ترسو بنا هذه الرواية الى شط النهاية .

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 375
قديم(ـة) 20-04-2018, 05:53 PM
صورة R_x3366 الرمزية
R_x3366 R_x3366 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللامبالاة هي آخر فصول الوجع/بقلمي


هذا البارت ««  29  »»

أسفه على الأخطاء الإملائية .^-^

و أسفه على التأخير في تنزيل البارت '

بسم الّٰله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله

مدخل ) :-

يقول :ولا تزعل؟

قسم بالله ما أقصد!

إذا أخلف لك تسامحني؟

لو أجمع كل دمعاتي لك

في باقة بتاخذ باقتك منت ماخذني؟

حبيبي لو حبيبي كافية يكفي

بعدي هالحزين وياك ساعدني

تعبت من الحزن؛ تعبت من الماضي

وتعبت من الكلام ولا كاتمني

شقول أخطيت ما اخطيت

لكني إذا فعلا خطاء وأخطرت عاتبني

أعلمك شاللي يقتل أحساسي؟

أو أنك فاهمني وفاهم احساسي

تغيب بلا سبب!

واجي لك ضاحك

كأنك مطلق ايديني و حابسني!

أنا من عالمك أنا من فضلك!

انا ياء التملك فيك سامعين، من؟

وتاخد شنطتك واشياءك ونفسك!

وانا مسامحك تمشي بس وادعني!

‏-

لا تدع الحياة تتعب قلبك الجميل وروحك النيره فانت عظيم بعين غيرك فلا حزن يدوم ولا هم يبقى ابتسم لكل من حولك فالدنيا لا ترحم الضعفاء.

....................

‏ ‏
صار يمشي بخطوات وسيعه توه بيطلع من الباب لا وقف في وجها ذياب

ذياب بتحدي / ماتقدر تطلع من هنا

مشعل  بعصبيه / وانت مين اصلن اخوانها متكلمو انت مين بصفتك مين تمنعني

ذياب /  بصفتي  زوجها

صدمه للكل وعلشان كذا صقر كان ساكت هو عبد الله

مشعل إللي وقف يناظر في ذياب و يناظر في اسيل اللي بين يده غمض عيونه وهو يسمع كلام ذياب / مالك حق فيها لا انت ولا ابوها انا لي الحقوق كلها على اسيل... قرب ذياب من مشعل وهو يبي ياخذ اسيل بس مشعل رجع على وراه وغمض عيونه وهو يتذكر موقف

جات تركض وعمرها 8 سنوات ومعها فستان ب الون الأسود ومعه شال زي الطرحه / مشعول سوف  (شوف) فستاني حق ارسي -( عرسي)

لف عليها وهو يبتسم كان عمره 20 / عيون مشعول.. مسك الفستان و صار يناظر فيه ب عجاب / الله وش حلوه مين اشتره لك

اسيل وهي تبعد بعض خصل شعرها عن وجهه / ماما حبيبتي

نزل لمستواها / قلتي تبين تصيرين عروسه

اسيل وهي تصفق في حماس / اي ابي وين  وس وس يسمونه.. قفزت بحماس / معرس

مشعل ضحك من قلب على حماسها / لازم انا اتزوج قبلك اول

اسيل / لا انا قبل انا ماما شوفيه

خلود قربت وهي تضحك على بنتها / هههههه اكيد انتي اول بس ليش اسود حزين

اسيل بذكاء / الون الأسود هو ثيد ( سيد ) الالون

خلود / والأبيض زي لون الملائكة اللي نفسك

اسيل / لا ي ماما انا ملاك لابث ( لابس) اسود مميس
( مميز)

مشعل / هههههه تبين تتزوجين أجل

اسيل هزت رأسها وهي تضحك.. صحى من الذكره يوم حس في ذياب ياخذ اسيل من يده اللي مو حاسه على شي مسك يدها / مالك حق فيها بنت العبد الله مالك حق فيها

صقر وهو يبتسم /  تصحيح بنت العالي ويلا الحين برا

الجد بصراخ / صقر كيف تزوج البنت وهي بذا العمر انت تعرف ان البنت مريضه تبي تزيد مرضها... ولف على ذياب / وانت كيف تتزوج بزر

ذياب وهي يسدح اسيل على المرجيحه / جدي هــــ

صرخ مشعل بجنون / نفس خبثق ماتغيرت يصقر بعد كل ذا السنين... هجم على ذياب اللي حط اسيل على الكرسي و وقف يناظر فيهم / وأنت تطلقها الحين ي حقير الحين

ذياب وهو يدفه عنه / لو تموت فاهم ويلا الحين برا

عطه بكس بكل قوته / طلعت روحك ي واطي ماطلع ولا اسيل معي

هجم ذياب على مشعل / اسيل مكانها هنا بيت أهلها

صارو يتضربون والكل يحاول يفاكك بينهم على كل ذا الازعاج ماصحت اسيل قرب منها سعود عشان اذا قامت يمسكها

جلس على المرجيحه وهو يسأل نفسه على كل ذا الازعاج ماصحت قريبه العاده تصحى من أقل صوت... مسك يدها وضغط عليها وقال بخوف وهو يهزها / اسيل

بس ماصحت قرب منها و خفف الحجاب عنها صار يناظر في وجهه رايح الون منه صاير ازرق ومع صوت الازعاج حس بتوتر وخوف الجد يصرخ من جهة و ابوه يحاول يفاكك بين ذياب و مشعل الا كل واحد يحاول يسيطر و يهزم الثاني

حط يده على انفها وشاف التنفس ضعيف / يبه يبه

قرب مشعل منها بخوف كان يمشي بسرعة يحاول يوصل لها قبل الكل لا لأحد يشوفها وعي ضعيفه مو بقوتها ابعدو عنها انت مالك حق عليها ولا فيها.. كان يقول هذا في نفسه

. .
.

_ ‏انا كأغنيُة حزينة كمُسنة وحيّدة كمُدينة
هُجرت أرضها أعيشِ اليّوم وكأنهُ اليوم الأخير في عُمري.

...........

على السرير وهي تصيح / يبه اسيل اسـ... يي... ونقطع صوتها وهي تحاول تأخذ نفس

ريان بخوف / يمه خلود وش فيك جدي وش فيها

ابو مشعل وقف بخوف على بنته اول مره تجيها ذا الحاله مرتين في اليوم رفع رأسها فوق وهو يصرخ / تنفسي تنفسي

رحاب بخوف وهي تبكي سحبت العبايه من على الكنب / عمي لازم نوديها المستشفى

بو مشعل وهو يحاول يرفعها / خلود يمه بنتك هنا اصحي....قرب ريان من جده و شالها بعد ملابسها رحاب العباية و طلعو فيها بسرعة المستشفى

ابو مشعل بضيق / وش صاير فيك ي بنتي اول مره تجيك ذا الحاله

غابت عن الوعي ورجعت لها أجمل الذكريات في حياتها

بعد يومين فتحت عيونها فتحت عيونها وهي في المستشفى بعد ماصار عليها الحادث شافت ابوها و أقف فوق رأسها و مشعل اللي عمره 12 سنه

صلاح ب فرحه  / الحمد لله على السلامة ي روح ابوك

خلود بتعب / يبه وين انا

صلاح / في المستشفى

خلود / المستشفى؟؛.... حطت يدها على بطنها و ناظرت ابوها بخوف / يبه وين بنتي

صلاح مسك يدها ب بتسامه / بنتك في الحضانة حقت الأطفال

خلود / يعني بنتي بخير

صلاح / اي بخير الحمد لله

مشعل قرب من اخته وهو فرحان / خلود ما أجملها بنتك زي القمر و العسل و السكر

ابتسمت / نفس مشعل القمر والعسل والسكر... لفت على ابوها / يبه ابي اشوفها

صلاح / طيب

بعد دقايق دخلت الممرضة وهي تدف السرير حق الطفله شالتها الممرضه وحطتها في حضن خلود / بسم الله عليك..ضمتها على صدرها في حب

الممرضه / بعد شوي اجي أخذها

صلاح / ي قلبي عليها نتفه مره نفس امها

خلود وهي تضم بنتها بهمس / انا ماما وبابا

مشعل قرب من خلود ومسك يد الطفله / وش اسمها

خلود وهي تشم ريحتها / اسيل

صلاح / اسم على مسمى حفيدتي راح تكون فيها من الجرأة شوي ومن القوة كثير وتحمل المسؤولية وكل شي   وراح تكون قدرتها  كبيره بتعبر عن نفسها .

خلود / ويتكون صاحبة شخصية قوية وقلب ابيض صافي زي الثلج

.
. .

_
‏يابايِع الوردالحزين أقطَف حنين
وحاول تبيع إلورّد مع باقة لقَى.
_
..............

نزل من السيارة وهو شايلها بين يده يمشي بسرعة والكل وراه / نقاله بسرعة

سدحها على السرير المتنقل وصار يدفه مع الممرضات بخوف

بنفس الوقت اللي اسيل فيه على السرير تندف على يمينهم السرير اللي فيه امها

صلاح بخوف / خلود يبه فتحي عيونك

ترك سرير اسيل  بصدمه يوم شاف ابوه و ريان يدفون شخص في السرير وباين عليهم الخوف صار يمشي ببطء عندهم بعد مدخلو السرير غرفة الطورى

ريان بصوت باكي يوم شاف مشعل قرب منه وحضنه / مشعل يمه خلود تعبانه ماهي راضيه تقوم

حس الدنيا تدور فيه قطعتين من قلبه في المستشفى وفي نفس اليوم و ولا وحده راضيه تصحى / انت وش قاعد تقول... بعد ريان عنه وقرب من ابوه / يبه

جلس على الكرسي بتعب ودموعه متجمعه في عيونه / اختك ي مشعل مو راضيه.... وخنقته العبره وصار يبكي

مشعل / يبه صل على النبي

ابو مشعل وهو يلف الشماغ على وجها / عليه الصلاة والسلام عليه الصلاة والسلام

رفع رأسه يناظر و طاحت عينه في عين صقر وصار يناظر ف اللي موجودين وقف

ابو مشعل وهو يناظر مشعل / انت وش تسوي هنا و وين اسيل

مشعل غمض عيونه وخذ نفس مايدري يقول ولا يسكت على أنه مرده راح يعرف / يبه اسيل تع

ابو مشعل مسك يد مشعل وضغط عليها مايبي يسمع لأنه عرف / اسكت لا تكمل... غمض عيونه بتعب و صدمه / يارب رحمتك  كيف كانت حالتها

مشعل وهو يحس في الم في قلبه على أخته و بنت اخته اللي كأنها بنته / ما تتنفس

رجف جسمه وجلس على الكرسي وهمس / نفس حالة امها اااه رحمتك ب ربي رحمتك

ريان قرب بسرعة من مشعل بعد ماحس وشاف عايلة العالي عند غرفة الطورى / مشعل انت وش تسوي هنا اسيل وين انت قلت انك راح تجيبها هي هنا

مشعل بحزن / ريان اسيل 

ريان بسرعة يوم سمع صوت مشعل الحزين / في البيت صح انا راح اروح لها.... يبي يصدق شي هو رسمه مايبي الواقع مايبي يعرف أو بتعرف أو يسمع انا اسيل في المستشفى كافي عليه خلود

مسك ريان بسرعة اللي لف بيروح / ريان 

ريان ودموعه تنزل / وش فيها قول لي اسيل اسيل

قرب منه مشعل وضمه / لا تبكي انت رجال هي مافيها شي بس تعبانه شوي شوي مو كثير

ريان وهي يبكي اكثر / مشعل دايم تقول شوي شوي مو كثير زانت تدري انها تعبانه كثير كثير

في الجهه اليسرى

سمع كل شي وصار قلبه يدق بقوة بخوف بشوق بكل شي معقوله خلود هنا فرحان انها هنا وحزين انها تعبانه  بنفسه /  ياربي ي ترا وش فيها... خايف على بنته وعلى خلود طاحت عينه في عين صلاح شاف في عيونه نظرات كره ولوم وحقد

نايف اللي حس في حزن / امها هنا بعد مسكينه يمكن حست وش اللي كان يصير مع بنتها

سعود بهمس / كل شي يصير لها ابوي اسبب فيه للأسف بس مراح يعترف

نايف / سعود اسكت لأحد يسمعك لا تقول كذا هذا ابوك

سعود / ادري انه ابوي بس هذا الحقيقه

نايف سكتت بعرف انا كلام سعود صح كافي المصيبه الجديده انا ابوه زوج اسيل ذياب كيف بتكون حالتها بعد اللي صار لها و لو تعرف بعد انا امها تعبانه

طلعت الدكتوره و معها ممرضه قرب صلاح ومعه مشعل من الدكتوره بسرعة

صلاح بخوف وقلق / بنتي و حفيدتي

الدكتوره / المريضه خلود صلاح الحمد لله بخير بس ضيق في التنفس من صدمه أو شي صار لها  حزينه

صلاح / طيب و اسيل عمر

الدكتوره / البنت تعبانه تعرضت ل صدمه أثرت على نفسيتها مو راضيه تصحى وتعيش الواقع و دقات قلبها مو منتطمه ابد البنت تعبانه و مهمله في صحتها كثير كثير

مشعل / راح تكون بخير

الدكتوره / بإذن الله بتكون بخير بتكون تحت المعاينة الأولية اربعه وعشرين ساعه لين اصحى

صقر بخوف شديد /  بنتي متى تصحى

الدكتوره / يمكن اليوم بكرا بعد سبوع أو شهر على حسب قدرت تجاوزها ل صدمه و رضاها للواقع.. يلا الحين انا استأذن اتمنى لها الشفاء العاجل

مشعل / ولك عين تسأل عنها كل اللي يصير بسببك انت وبس والله ل تدفع الثمن غالي غالي ي صقر العالي

ريان بكره وهو يناظر صقر / بسألك كيف تنام الليل مِرتاح وانت هلكت غيرك حُزن؟.قول كيف

صلاح سحب ريان ومشعل بعيد عنهم ووقف يناظر في عيون صقر اللي باين عليها الحزن المكبوت اللي مايبي يبينه ل ناس
‏.

بِدآخِلِي حُزن يَنتَمِي لِي وَ أنتَمِي إِلَيه
وَكلما حاولتُ أَن أَتجاهله و أفرح 
ضمني بشدة
.
.

...........

بعد يومين في المستشفى خلود صحت وكان فيها ضيق في التنفس من الصدمه والحلم و يوم عرفت انا اسيل في المستشفى تبكي طول اليوم وتنام وتتحلف في صقر و تتوعد مشعل اللي تهاوش مع صقر و العالي كلهم اللي سوا شي ولي ماسوا و ذياب اللي واقف عند غرفة اسيل ولا مهتم في كلام مشعل و صلاح اللي رسم الخطه وراح ينفذها لين تصحى اسيل

في الغرفة الأضواء فيها هاديه و برودت الغرفه دافيه وصوت جهز القلب و المغذي على يدها

فتحت عيونها وصارت تناظر في السقف عيونها ذابله و وجها كانت تسمع كل اللي صار من كانت في البيت لين جابوها المستشفى بس مو قادره تصحى أو تتحرك زي الصدمه بعد اللي صار عمرها ماتعرضت ل شي مثل  ~محاولات اغتصاب.~ اختطاف لي تهديد في القتل اي بس اغتصاب لا ل اول مره في حياتها تجيها حالة صدمه كانت تجاهد وتحاول تكون قويه تعرضت لكثير أشياء بس يمكن عشانها كانت بتفقد أغلى ماتملك كانت تتحمل وتتحمل بس ب طاقة حدود و طاقتها خلاص على وشك النفاذ حاولت وحاولت يس تعبت صارت تكره صقر أكثر وأكثر هز اللي جابها عنده لو ماجابها أو طلع في حياتها م كانت حياتها كذا لو ولو بس كلمت لو ماتنفع ولا ترجع اللي الي فات كانت تتجاهل صقر كل مره في أي نقاش حاد بينها وبينه بسبب وعدها ل امها انها تحترم الكبير ولا تغلط عليه مهما ضرها بس الضرر اللي جالس يصير لها أكبر من أنها تتحمله أكبر

قربت منها الممرضه السعودية / الحمد لله على سلامتك

غمضت عيونها بقوة ولا ردت على الممرضه جات الدكتوره حقت القلب وقربت منها ومسكت يدها يوم غمضت عيونها بقوة / فيك شي ي بنتي

اسيل بتعب وحزن / ابي ماما

الدكتوره / بنسوي لك بعض الفحوصات الطبية بعدين تجي ماما

خلاص كافي معاد فيها تتحمل أكثر أكثر من سبوع ماشافت امها ولا تعرف عن امها اي خبر و بعد اللي صار لها تحس انها بتنفجر حاولت تكبت وتكبت

خذت نفس تحاول تحاول تسيطر على نفيها

وتقول في نفسها / اسيل انتي قويه انت قويه أنــ..ـــ تــ.... نزلت دموعها ف غزارة وجسمها صار يرجف ل اول مره تنزل دموعه انفجرت خلاص صارت تبني بصوت خفيف

اسيل وهي تبكي و تمسح دموعه بسرعة / ابي ماما امي اااه

الدكتوره / هدي شوي ي قلبي الحين امك تجي كذا تتعبين زيادة

مسكنها الممرضه يوم شافتها تقوم وتحاول تسحب المغذي دفت الممرضه بقوة وصارت تصارخ وتبكي كانت تبكي ل اول مره بشكل يقطع القلب / ابعدي عني ااااه ماما اااااااائئئئ يمهههه

قربت منها الدكتوره بخوف و ضمتها وآسيا تحاول تدفها اول مره تشوف احد يبكي كذا كأنها حبستها من سنين والحين انفجرت

...........

سمع صوت بكي يصدر من غرفت اسيل غمض عيونه وهز راسه وهو يقول مستحيل تكون اسيل هي اللي تبكي زاد صوت البكي

قرب من الغرفة بسرعة والكل معه طق الباب مره مرتين بس ماحد فتح كان صوت البكي والصياح يزيد

مشعل مسك يد ابوه ب صدمه / يبه اسيل تبكي تبكي

طلعت الممرضه من الغرفه / وين ام المريضه

حاول يدخل بس الممرضه وقف في وجهه اول مره يسمعها تبكي زمن ردت فعل خالها عرف انها اول مره تبكي حس قلبه يموت الف مره كيف تبكي دخيل الله لا تبكين والله لخلي اللي بكاك يبكي

الممرضه /ممنوع الدخول لو سمحت

شافها مو فتحت الباب الدكتوره ضمتها وهي تبكي

اسيل بصوت عالي / ماماااا يمهههه اااااااائئئئ ابعدي عنييي

جات الممرضة الثانية تدف خلود اللي سمعت صوت كن بعيد مز غريب عليها بس الغريب نبرة الصوت متغيره حيل حيل مو نبرة فرح او دلع أو تعب صوت بكي حست قلبها يموت يموت من الصوت البي سمعته كانت نايمه سمعت احد يناديها فزت من السرير تحاول تنزل بس الممرضه جات لها بسرعة ومساعدتها تنزل بعد ماخلود أصرت على الدكتوره انها تروح ل بنتها 

جات عينه بعينها يس هي ماكانت حوله كل اللي تدور عليه في عيونها اسيل بنتها روحها / مين يبكي  بنتي تبكي بنتي

بعدت الممرضه عن الباب ونفتح الباب و نفتحت الجروح معه من شكل اسيل وهي ضامه الدكتوره و تتكلم في سرعة تشكي عن الايام وعن الناس وتقول إنها تعبت من الحياة تبي زي اول هي اللي انبشت في الماضي هي الغلطانه اعتذرت وهي تبكي... تسكر الباب والكل عنده الفضول يعرف وش صار الكل كان ساكت حس ب  حزن في قلبه على الحاله اللي اسيل فيها

خلوود صارت تحرك الكرسي في يدها بسرعة تبي توصل ل اسيل وتبعد الدكتوره عنها سحبت اسيل من يد الدكتوره بسرعة وضمتها بحضنها بقوة كأنها تقول أو توصل فكرة انا ماحد له حق يلمسها أو يضمها الا هي / نور عيني لا تبكين

اسيل ضمتها بقوة وهي تبكي بشغل يحزن الصخر / ماما قولي انا هذا حلم قول مو صج صح بيرجع كل ش الي زي اول فرنسا انت انتي جدي مشعل بس صح مراح يكون في هذاك الشخص البنت اللي تحكي عنك ولا شي و صقر بعد ماما نرجع زي قبل

نزلت دموعه ومسحتها بسرعة هي لازم تكون قويه / ليش تبكين اسيلي روحي انت كبيره كل شي مثل اول نرجع فرنسا هاااا تبين قولي تقول ل جدك صلوحي بس لا تبكين دخيل الله ي روح امك انت قويه اسيل بنتي ماتبكي

اسيل / يمه ماقدر اكمل ذا العلبه حياتي كأنها تقول اتحداك وانا خسرت ف التحدي خلتني ابكي غصب تعبت... صارت تمسح دموعها في يدها وترفع يدها ل امها / شوفي دموعي ليش نزلت ليش

خلود تمسك يدها وتضمها بقوة / بس ي ماما انت قويه انا معك مراح ترجعين له

اسيل / ماما حاولت ابعده عني بس مو راضي انا اعرف كرتي و اقدر ادافع عن نفسي بس ماقدرت اااه يمه

جلست مع امها على السرير مسكت يد امها تشكي و تعاتب وتقول عن تعبها و تسكت شوي هدت من البكي و جسمها صار يسترخي نامت في حضن امها

دخل صلاح ومشعل و ريان

خلود بحزن / بنتي ماعادت نفس قبل قول له وش سوا في بنتي قول له حسبي الله ونعم الوكيل عليه الله لايوفقه جعل المـــ.... سكتت قلبها ماطوعها تدعي عليه ب الموت

جلس ابوها جنبها ومسك يدها / استغفر الله ي بنتي حسبي الله ونعم الوكيل تكفي الدعوه مقسومه بين الظالم والمظلوم

خلود بحزن / يبه بكت بنتي تبكي وتشكي من شي صار لها نامت وانا ماعرف وش صار لها

نزل راسه بحزن هز يعرف وش صار لها بس ماتوقع انها راح تتأثر نسى انها زي اي بنت بس ادعاها ب القوة خله ينسى انها ضعيفه و رقيقه توها صغيره صار يلوم نفسه المفروض أخذها من البداية تمنى لو الزمن يرجع عند آخر يوم في فرنسا يوم يقول انها موافق يرجع السعودية لو قال لا يمكن تغير كثير اشياء بس قال أي يمكن يوم شاف حماسها... قرب منها وباس رأسها وعتذر بنفسه لها / سامحيني اسف اني جيت متأخر اسف اني خليتك تروحين المفروض اخذتك على طول اسف

جلس على الكرسي وهو محتار يقول لهم أو لا يقول انا اسيل كانت راح تتعرض ل اغتصب في بيت ابوها اللي في الغضب أخذها و زوجها بدون ماتدري عشان يضمن انها ماترجع لهم طلعت اهه من قلبه من الحال اللي هم فيه اخته تعبانه واسيل القويه اللي عندها قوه كبيره على التحمل استسلمت صوت بكيها كان زي الصدمه له من يوم كانت صغيره ولا مره بكت كانت قويه كثير بس عرف انها بكت يوم عن سنين.. والمصيبه الكبيره ذياب كيف يصير زوج بنت اخته يحس في نار في قلبه وده يطفي النار بذبح ذياب وصقر

وقف وهو ماسك يدها و يقراء قرآن في قلبه و يدعي انها تكون بخير يدعي أن يرجع كل شيء مثل قبل ترجع اسيل القويه ايام فرنسا و جده وبس.. يوم سمع صوتها وهي تبكي صار يبكي قلبه صار ينعصر من صوت بكيها ماتوقع انها راح تبكي توقع ك العاده راح تصحى وراح تتدلع عليهم وتطلب طلبات تعجيزية بس ذا المره بكت وخلت الكل يبكي معها جده دموعه تنزل بدون صوت يبكي بصمت ويعرف هي وش فيها ليس هي هنا

خلود بحنان / ريان اجلس لا توقف هي بخير لا تخاف عليها

ريان / يمه خلود لا تخليهم يخذونها مالهم حق فيها شوي وش سوو فيها هي ماكانت كذا ابي اختي ترجع زي قبل تكون قويه تكون شجاعه ماتبكي ... وصار يبكي

الجد قرب وضمه بقوة / خلاص ي يبه انت رجال المفروض توقف معها

ريان ضم الجد بقوة / انا بكون معها دايم بوقف معها بس ترجع مثل قبل

غمض عيونه الجد وهو ضام ريان وصوت بكيها يرن في أذنه نور وروح جدها تبكي ل اول مره مكان ابد يتوقع انها راح تبكي عرف انها كانت تكبت وتتحمل مين اللي في عمره ويقدر يتحمل كل ذا المصايب وذا الحياة هي مراهقه طفله اي شي يفرحها و أي شي يزعلها وكانت تتقلب على حزنها بس الحين استسلمت من يوم كانت صغيره ماعمرها بكت كانت تبدل الحزن ل فرح و البكي بظل ضحك وعد نفسه انه يرجع كل شي مثل قبل.. جالس يناظر فيهم هي وامها نايمين على السرير

بعد فتره دخلت الممرضه وودو خلود غرفتها في الكرسي المتحرك و عطو اسيل مغذي و منوم طلع مشعل من الغرفه وشافهم واقفين عند الباب ذياب و صفر وعبد الله حلف لو الذبح حلال أو ناس راح يذبح ذا الثلاث

استغفر بصوت عالي ومر رايح غرفة خلود /استغر الله

‏الحياه ضربتني على قلبي كثير للحد إلي مخليتني أتأمل كل شي بدون ردة فعل بس لصبر و التحمل حدود
..............

يوم جديد سعيد على البعض و حزين على البعض

صار يمشي وهو يفكر في بنته مايدري وش حالتها  صارت الساعة من يدر انه هو سبب المشاكل اللي جالسه تصير ل بنته بس مستحيل يعترف بأن وصل ل غرفة الدكتوره طق الباب ودخل

صقر / السلام عليكم ورحمة الله

الدكتوره / وعليكم السلام ورحمة الله

صقر / انا ابو اسيل العبد الله

الدكتوره / اهلين تفضل

صقر / يكن اعرف حالة بنتي

الدكتوره / الحمد لله هي بخير بذا الوقت بس بسبب الضغوطات أثرت في نفسيته وفي شي فيها بس مو راضيه تحي حاولت فيها كثير بس مافي استجابه منها وثاني شي البنت فيها مرضين القلب و فقر الدم و سوء التغذية البنت من فتره مو من الحين تغذيتها سيئه جدا لازم تهتمون فيها

صقر غمض عيونه توه يعرف انا فيها فقر دم / البنت ماتشكني عن ولا شي يصير فيها توني اعرف انا معه فقر دم

الدكتوره / انا حكيت مع امها و امها تعرف كل شي عن بنتها بس اللي عليكم انكم تهتمون في حالتها النفسية و التغديه بس ولازم تلتزم في الأدوية حققتها القديمه انا اكثر من مره احكي معها ومع امها بس شكل الإهمال من البنت مو من الام

صقر وقف عرف انا الدكتوره دكتورت اسيل الخاصه في حالتها الصحية من جات السعوديه / الله يجزيك خير  راح نهتم فيها انشاء الله.... فتح الباب وصار يمشي ورجوله ودته عند باب غرفة خلود بدون مايحس يرجع على وراه بسرعة قبل أحد يشوفه

شاف ذياب اللي واقف من أمس هنا الكل راح حتى عبد الله بس باقي هو

صقر / ذياب ي يبه روح انت من امس هنا وقفتك مراح تنفعك هنا

ذياب / بشوفها وبروح

صقر / مراح تقدر تشوفها  خالها هنا وناوي على شر وانا محترم المكان و ثاني شي مو وقته تشوفها ابد الوقت مو مناسب و البنت نايمه من أمس

ذياب / انشاء الله عمي انا ماشي... قال ذا الكلام بس هو مصر انها يشوفها

صار يمشي بين ممرات المستشفى مر عند جناحها وصار يناظر فيه شاف مشعل طالع عطاه نظره وكمل طريقه

وهو قلبه في المستشفى صوت بكيها قطع قلبه على كل اللي يسويه فيها ماكنت تبكي كانت تعصب وتسب وتهدد بس ذا المره بكت وهو مايلومها اللي صار لها مو سهل لو موصلو في الوقت المناسب كان الحين هز راسه بسرعة يحمي ذا الفكر من رأس تذكر اول ماقال ل مشعل انه زوجها جن جنونه من أمس ل اليوم وهو يناظر فيه بكره وحقد لو العيون تذبح كان متت من كثر ما مشعل يخز فيه و المشكله ومعه ريان اللي أطلق عليه  البزر المهايطي يسب ويشتم وكل الشتايم والسبب نفس اسيل ابتسم على أسلوب ريان اللي مقارب ل اسلوب اسيل بس شاف امها تطلع من غرفتها بسرعة على كرسي متحرك تبي توصل ل بنته عرف انا البنت متعلقه في امها و الام متعلقه كثير في امها بعد ماعرف انا الأم دخلت المستشفى بسبب شوقها ل بنتها و خوفها بعد ماسمع الجد يحكي مع مشعل ي ترا حست وش كان بيصير ل بنتها عشان كذا صج ل قالو قلب الأم يحس تذكر شكله يوم انفتح الباب والدكتوره حضنها وهي تبكي تمنى انه هو اللي يحضنها وصل عند السيارة فتحت الباب وركب

تنهد ب تعب على الحال اللي هم فيه البنت أكثر وقتها في المستشفى حتى قبل مايعرفونها و صحتها مو زينه ابد فيها القلب وصحتها النفسيه مو زينه مو من الحين من قبل بس ماحد يعرف عنها شي سأل الدكتوره الخاصه فيها عن كل شي يخص حالتها والدكتوره كانت تعيد وتزيد انها لازم تبعد عن المشاكل والمصايب /  لو تعرف اني زوجها وش بتسوي أجل ااه ي عمي وش جالس تسوي

حرك وهو عقله وقلبه في المستشفى

-
-
لم يهزمني الشتم,ولا الهجر,ولا الطعنات المتواليه خلف ضهري,ولا الخدش,ولا بكاء قلبي,وصراخ عقلي,وموت ضميري, قُل لي بربك كيف هزمتيني أنتِ؟

...........

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 376
قديم(ـة) 20-04-2018, 05:53 PM
صورة R_x3366 الرمزية
R_x3366 R_x3366 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللامبالاة هي آخر فصول الوجع/بقلمي


...........

في بنت العالي جالس في الصاله مع العايله كلها الا ذياب و ابوه و الجد اللي راح يغسل شراع اللي هم السبب في حالة اسيل والبنات كل وحده في غرفتها زعلانين على اسيل اللي هي صديقتهم قبل تكون بنت عمهم

ام عبد الله / عبد الله قول لي وش صار على اختك

عبد الله مايبي يقول ل احد عن اللي صار في المزرعة / تعبانه يمه البنت مريضه في القلب عشان كذا

ام عبد الله / في الحفله كانت بخير وش اللي صار لها اه ي قلبي عليها

عبد الله ب قهر / بسبب بنت ابليس مو تقولين تهاوشت معه اكيد انفعلت أو عصبت وانتكست البنت علينا

ام خالد بقهر / حسبي الله عليهم ونعم والكيل قلت لكم لا تعزمونها لاهي ولا امها بس انتو ماتسمعون الكلام تعرفون انها راعية مشاكل بنت ابليس

نايف بحزن / يمه تخيلي تبكي أو مره اشوفها كذا هي من عرفتها تضحك حتى لو حزينه

ام عبد الله / صدقوني البنت فيها شي عبد الله قول لي

سعود وقف بسرعة / اي فيها اشياء مو شي كافي ابوي مز

وقف عبد الله بسرعة وسحب سعود برا الصاله / انت مجنون ابوي وجدي وش قالو

سعود بقهر / ياخي قهر ليش ابوي يزوجها وهي تعبانه وزودن على كل هذا اجبرتوها تجي حفل التعارف غصب حرام عليكم هي لسه صغيره

عبد الله بتهديد / اسمع وربي ي سعود لو تتكلم بحرف اذبحك فاهم ويلا الحين داخل وعلى طول فوق عن امي

سعود كشر بحزن ودخل الصاله وصعد الدرج بسرعة وهي مقهور على حال اخته

طلع من الفله و جلس في الحديقة وهو يتذكر ذيك اليله

في المكتب حق ابوه في الشركة

رفع الجوال من على الطاوله وتصل على السكرتير / الو خل الشيخ يدخل

دخل الشيخ وجلس على الكراسي بعد ما سلام

عبد الله بصوت خفيف / يبه ليش الشيخ هنا؟

صقر وهو يوقف /  ذياب بيملك على اختك

عبد الله مو مستوعب / هاا

ذياب اللي كان جالس ويدري عن كل شي بعد ماقال له عمه في البداية رفض على أنه يبيها بس مو كذا بدون ماتعرف بس صقر أصر عليه بعد ماقال لها مو انا دايم احلف لك لو عندي بنت راح ازوجك أيها هذا صار عندي بنت يلا الحين تملك عليها لا تكسر حلفي حاول مع عمه بس عمه مو راضي يغير قراره وافق بعد ماقال له بزوجها خالد أو حتى لو مقرن اخوك هنا بسرعة قال إنه موافق فكر في انانيه و تملك مستحيل احد ياخذها غيرها هي له هو لها و وافق

عبد الله وهو يمشي واره ابوها وبصوت خفيف / يبه من جدك بزر توها صغيره حتى إثبات ماعندك لها

صقر / الا عندي إثبات لها.... وطلع بطاقة أحوال حقته وحقت اسيل / و الشيخ صديقي راح يكتب كتابهم الحين وانت الشاهد و السكرتير

عبد الله / يبه ليش طيب هاذي هي عندك

صقر / انت ماتعرف صلاح داهيه هو وولده اللي ناوي على شر عشان كذا الحين واليوم تتزوج ذياب

عبد الله يبي يغير قرار ابوه ب اي طريقة لف على ذياب / انت تكلم قول شي

ذياب وقف وطلع بطاقته / انا موافق

عبد الله بقهر / وش اموافق عليه البنت أصغر منك بزر مراهقه

صقر بعصبيه / عبد الموضوع منتهي جيب بطاقتك

طلع بطاقته من جيبه وهو مقهور و تمت الملكه مع توقيع المعرس و ابو العروس و الشهود

فاق من الذكره يوم حس في احد يهزه والي هو ذياب

ذياب / وش فيك

عبد الله نزل يده ذياب من على كتفه ودخل ولا رد عليه

دخل الصاله وجات له امها بأس راسها وصعد فوق على طول يحس بتعب مو طبيعي يومين مو نايم دخل جناحها و رمى شماغه على الطاوله مع المفتاح والجوال ودخل الحمام ياخد له دوش

بعد نص ساعة طلع من الحمام و لبس بجامه خفيفه ونسدح على السرير صورتها في باله غمض عيونه وصار يتخيل لو تعرف انه زوجها راح تفرح زي باقي البنات حتى لو كانت تكره ولا بتجرم فيه غمض عيونه وهو يتخيلها في الفستان الأبيض

.
.
.
..

هل يمكنني أن اجعلك وطني واحبك للأبد

.........

في المستشفى الساعة 11 في اليل الكل راح البيت حتى خلود اللي في الموت رضت تروح معهم

دخل الجناح الخاص فيها بعد ماشاف انا مافي احد لا اخوها ولا خالها وامها الكل راح البيت فتح الباب حق الغرفه حقتها بشويش وخل الغرفه كانت دافيه ولا فيها صوت غير صوت جهاز تخطيط القلب شافها على السرير نايمه قرب منها و وقف وصار يناظر فيها شعرها الأسود على المخده منثور و وجها ذابل وشاحب مرر يده على وجها بارد على انا الغرفه دافيه بس جسمها بارد عشان الفقر الدم مسك يدها اللي عليها اسيرون وضمها في يده ونزل وجلس على الأرض وباس يدها

ذياب / ماعرفتك ضعيفه كذا يومين نايمه يلا اصحي ي قلبي

صار يتأمل وجها وقف وهو ماسك يدها / الدكتوره قالت انك نايمه من الصدمه صدقيني راح يندم على اللي سواه لك

صار يلمس شعرها ويناظر فيها ب إعجاب / مين كان يتوقع اسيل القويه تبكي من يوم شفتك في المطعم وانا قلت ذا البنت قويه وشخصيتها غير مميزه وطيبه بس ماكنت اتوقع انك حساسه وتكبتين بعد.... حركت يدها ب زعاج ترك يدها وصار يناظر في وجها عاقده حواجبها ب انزعاج تم يتأمل وجهها انفها عيونها رسمت حواجبها شايفها خدودها مرت دقايق وهو على ذا الحاله

مسك يدها ووقف وقرب وجههه من وجهها  وبهمس /

‏جعل التعب بعروق قلبي ولا فيك ،
ليت المرض ساهي ابد ولا جااك
ليته ماله معك أي ميعاد . .
وإن كان له ميعاد ؛ فيني ولا فيك

حط جبهته على جبهته  و انفاسه تضرب وجهها صار يناظر شفيفها مايقدر يقاومها بكل مره يتهور بس الحين فرصته نايمه مراح تحس وتعصب عليه أو تهاوش قرب شفيفه من شفيفها وطبع بوسه عليها تم مده على ذا الحاله بعد عنها وصار يناظر فيها نزل راسه مره ثانيه لها وباسه بقوة بدون شعور فتحت عيونها وصارت تناظر في عيونه حاولت تقوم بسرعة ك ردة فعل بس هو مسكها بسرعة وسيطر عليها وهو باقي يبوسه حاولت تدفه في يدها بس ماقدرت وكل ماحولت تفلت منه يشدها له أكثر لين ماستسلمت من التعب بعد فتره تركهاعنها و ابتسم

وبهمس / ‏أنا المُغرم بتفاصّيل عِنقك وأنا الضايعٍ بين .. شفاتِك.


صارت تناظر فيه بصدمه وهي فاتحه عيونها وحاطه يدها على شفيفها تبي تستوعب هي وين هو وين وش جالس يصير المكان ضلام ماهي عارف مين ذا الشخص اللي قدامها ولا هي وين / انا وين وانت مين

..
. .
.
.

‏•تعالي قيدي تمردي اكسري أجنحتي اصنعي لي حدوداً في أضلعك وخطوطاً تحت الحمرا بين ذراعيك إن تجاوزتها تعاقبني شفاتك أشد العقاب.
__________________________________________________ _________________________


‏إنتي الصعب كلـّه في كفوف المنال

انتي ما فيه مثلك لا أبد لا أبد

إقبلي خلّي ظلينا تلاقى فـ ظلال

إنزعي كل روحي والبسيني جسد

كنّي الحاكم اللي ما يجي له عـيال

و غافلته الليالي و بشرته بولد ‎

أنهى❄

__________________________________________________ _________________________

اتمنى انه نال اعجابكم

حسابي في wattpab

https://my.w.tt/UiNb/rL68WWJvlH

حسابي في الانستا

M_x2244

حسابي في السناب

M_x664

اتمنى يكون في تفاعل كبير و تعلايقتكم هي سبب لانتهاء الرواية

للامبالاة هي آخر فصول الوجع / موقع غرام

مراح انزل بارت ذا الفتره لين اخلص اختبارات النهايه و التحصيلي أدعو لي

مع حبي ❤

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 377
قديم(ـة) 20-04-2018, 09:29 PM
asفلسطينية asفلسطينية غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللامبالاة هي آخر فصول الوجع/بقلمي


يسلمو ايديكي كتير حلوة....
ًموفقة... 😊😊

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 378
قديم(ـة) اليوم, 02:33 AM
مقدسية أردنية مقدسية أردنية غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية اللامبالاة هي آخر فصول الوجع/بقلمي


يعطيك الف عافية 😍😍

مسكينة اسيل حزنتينا عليها بهالبارات انهيارها بعد اللي صار فيها اشي اكيد

انا من متابعات الرواية باستمرار اسلوبك وافكارك كثير حلوة
كان عندي شوية ظروف و ما قدرت ارد عالبارات اللي قبله
تقيمي لرواية 90% ومن اجمل الروايات اللي هلا بتابعها 😍😍

لو سمحتي بس كبري الخط شوي 😉

وموفقة ان شاء الله باختباراتك ودراستك 🌷

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

رواية اللامبالاة هي آخر فصول الوجع/بقلمي

الوسوم
انتقام_ اللامبالاة هي آخر فصول الوجع , بارث , بارت_ رواية _غرام_ , رواية , غرام الابداع..
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية عرش السُلطان/ بقلمي. خيال. أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 53 02-01-2018 11:22 PM
رواية حلفت عليك لا تناظـر بعين غيري/بقلمي memeyah روايات - طويلة 18 03-04-2017 03:49 AM
رواية زيزفون الجنوب /بقلمي smoker_39 روايات - طويلة 73 10-08-2016 11:22 AM
رواية أنا لست سوى عاشق في زمن كثر فيه التلاعب/بقلمي الـكاتبه : إيـم الـعتيبي. أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 2 14-05-2016 11:59 PM
روايات نزول الوحي على رسول الله slaf elaf قسم المواضيع المخالفه للفترات الزمنية 1 08-03-2016 08:02 AM

الساعة الآن +3: 04:52 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1