منتديات غرام روايات غرام أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها رواية اللامبالاة هي آخر فصول الوجع/بقلمي
غموض الحنين ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها r_x3366 اقتباس :
السلام عليكم ورحمة الله وباركته.

اسفه كثير كثير على إهمال الرواية لكن الظروف و الدراسة صعب اني اكون افكار واكتب بس راح اعوضكم ب الايام الجايه وشكرا على اللي قدرت ظروفي + واللي ماقدر وشتم هم شكرا وبخصوص الأحداث راح اشوي بارت استرجاع الأحداث بشكل سريع اذا لزم الامر ❤ +اسفه على الأخطاء

حسابي الانستا للتواصل كان مو عشان انزل الرواية
بس والله


)؛ ونبدأ

البارت 40

أسفه على الأخطاء الإملائية .^-^

بسم الّٰله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله

مدخل ) :-

إذا أحببت أحدهم يومًا ما، أرجوك مهما قهرتك الظروف وأتعبتك الحياة لا تجعله يشعر بالسوء، لا تجعله يشعر أن وجوده بجانبك بلا فائدة، لا تجعله يتهم نفسه بالتقصير لأنك لا تتحدث، لا تجعله يتمزق وهو ينظر إليك ولا يعرف ما الذي يتحتم عليه فعله."





~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


في بيت ذياب

الساعة 9:40 م

اسيل وقفت / وين غرفتي بسرعة

ذياب / غرفتنا فوق

اسيل ناظرات فيه من فوق ل تحت وضحكت / انا بروح اختار لي ماله داعي تتعب نفس واي صح عيالي ابيهم معي ب الغرفة او جنبي فهمت ! .....وصارت تعصد فوق بسرعة

وذياب لحقها لفت عليه ووقفت في نص الدرج وصار يناظر في وجهه /على وين ؟ انتظريني

اسيل وهي ترجع شعرها على مره وبرفعت حاجب / هه اهد من كذا عشت الدور اشوفك

وصارت تركض بسرعة لين وصلت وقفت عند بابا غرفة من الغرف فتحت الباب ودخلت بسرعة توها بتقفل الباب الا شافت يد ذياب عند الباب صارت تدف الباب بسرعة وهو يدف بعدين بسرعة بعدت عن الباب وطاح

اسيل وهي تضحك بكل مو طبيعي / قد الثور وتطيح كذا ههههههههههههههههههههههههههههههه اخخخ بموت هههههههههههههههههههههههههههههههه

ذياب همس \ ‏

‏قدرت اطير فيك ⠀⠀ོ⠀ ོ⠀ , وماقدرت اطير !
‏رضى ربي على ضحكتكّ و ارضاها 
‏,
‏ياليت ان الليالي  ⠀⠀ོ⠀ ོ⠀, عاد فيها خيـر !
‏كثر ضحكاتنا اللي قد ضحكناها ⠀⠀

اسيل يوم تعبت اجلس جنبه وهو طايح / ايوا وش تبي وراي جاي ؟! معاد به غرف ف البيت يعني ولا كيف

ذياب وقف وعدل بجامته / الا فيه غرف كثيرررررر بس لازم معي ف الغرفة وانتهى ولا تعرفين وش يصير ...فتح الباب وطلع

اسيل وهي تصرخ  / لو تموتتتتتت لو تموت تسمع ي انا ي انت

ذياب سماها وهي تصرخ بس ماهتم نزل الصاله وجلس يشوف التلفزيون

بعد فتره نزلت وف عيونها شر



.
.
.
.
.
.

.
.
.
.

‏التجسيد يحرق الأشياء الجميلة ؛ الغناء يحرق الموسيقى ، الفيلم يحرق الرواية ، الطقوس تحرق القداسة ، حتى الكلام ، مهما كان بليغا ، فإنه يحرق حكمة الصمت !


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


في بيت العالي

الساعة 10:20 م.

الجد جالس ف الصاله ومعه عياله بس يسولفون

الجد / صقر وش حال بنتك عسى بس رضت لو شوي عليك ي بوك

صقر وهو يتنهد / بعد عمايل ذياب وذا الزواج ماتوقع ي يبه ختى يوم قالت لي يبه كانت تبي بس احد يخلصها من ذياب بس عشان يمشي كلمها

عبد عزيز حط  يده على كتف اخوه /الا ماتلين ي اخوك بس اللي صار معها ومع امها مراح اقول منك ولا من ذياب ومراح ألومك ولا ألوم ذياب انت كنت بفترة مراهقه والحين ذياب على انه تعدا مرحلة المراهقة بس الشكوى لله.

صقر /مو مراهقه ولدك يحبها ولا اتوقع يتخلى عنها لو تهرب وين راح ترجع  ويرجعها 

عبد الرحمن ابتسم على جنب / ي عزيز ولدك فاهم الحب غلط هه

عبد العزيز ابتسم / عاد الحب مو غصب ههه

وصقر حط يده على وجهه وهي يبتسم يذكره ف نفسه

الجد ابتسم و وقف/ الله يهديه بس البنت اذا اصرت انها ماتبيه انا اللي بوقف ب وجهه يلا تصبحون على خير

عبد العزيز عبد الرحمن صقر /وانت من اهل الخير.

شوي وقام صقر / لا وانا بنام تصبحون على خير

عبد العزيز عبد الرحمن وقفو /يلا واحنا بعد قايمين



.
.
.
.
.
.
.
.
.

.
.


.


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


في بيت ذياب

نزلت من فوق وف عيونها شر

اسيل وهي تشد شعرها من العصبيه /ابي غرفة ل حالي مستحيل انام معك ف غرفة وحدهههههههه تفهم !!

ذياب رفع راسه لها وجليس يطالع فيها وهي تسحب شعرها ولا فهم الكلام كثر ماشفها تشد بقوة وقف بسرعة / ي غبيه وش فيك تسحبين شعرككك كذا ...وقرب يبي يبعد يدها

اسيل رجعت على ورا وهي تشد اكثر\ ابي غرفة ل حالي ولا اعرف وش اسوي

ذياب / وش راح تسوين يعني

اسيل ابتسم ب خبث / انت قلت تحبني اممم ذيك اليوم عشان كذا مراح تخلي شي ياذيني صح

ذياب وهو عارف وش بتقول /صح

اسيل تركت شعرها وهي تدور شي ف أنحاء الصاله /ف انا باذي نفسي اذا صرت معك ف غرفة فهمت كافي اني رضيت اعيش معك لا تجبرني عليك اكثررر

ذياب جلس ب استسلام لانه صج عارف جنونها / تمام اختاري الغرفة اللي تبينها

وقفت ولفت عليه ابتسمت ب انتصار وهي ترجع شعرها على ورا / ماتجي الا ب العين الحمرا ...وبسرعة صعدت فوق وقبل توصل / الغرفة اللي يختارها ابي عيالي فيها

ذياب توه بيقول لا بس سكت وابتسم وهو يغمض عيونه ب هدوء /انشاءالله من عيوني

اسيل بهمس /جعلك ماتشوف فيهم

ذياب وقف/ترا سمعتك بسك دعاوي

اسيل / كيفي بدعي ....ورجعت نزلت وقربت منه وسألته /وين المطبخ ؟!

ذياب / ليش ؟!

اسيل / ابد بروح انام والله يعني المطبخ ليش ياني بطفح او بتسمم لي شي وينه اخلص

ذياب / تقصدين أكل مو اطفح المطبخ هناك تعالي ...وصار يمشي وهي وراه

اسيل تقلد كلمها / ناكل مو نطفح

لف عليها وابتسم

اسيل / يع لا تبتسم من زينك

دخلت المطبخ وجلست على الطاوله شوي وجات وحده من الخدم / سيدتي ماذا تريدين ان تأكلي

اسيل / اريد كوب القهوه و الفطائر

ولفت على ذياب /وانت سيدي ؟

ذياب /شاي سكر قليل وبعض الفطائر

الخادمه\حسناً سيدي

وراحت تجهز لهم الاكل قام يناظر ف اسيل وتنهد وسأله سؤال /وش مريتي فيه !؟

اسيل رفعت راسها وطاحت عينها ف عينه وعيونه صارت مزيج من الحزن والحقد وخذتها ذاكرتها......



‏"فقدت الكثير من قلبي ليكتمل جزء من عقلي، هكذا تقتضي معادلة النضج"


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

قبل ثلاث سنوات ونص اربع  شهور ونص  من الان

ماليزيا

مرت عليها ثلاث شهور من هربت من ذياب و تركيا

كانت ماجرا لها شقه في احد الأحياء الراقية ف ماليزيا وتسكن ل حالها ~> طبعاً ستعملت البطاقة الخاصه فيها ف بعد اشغالها الخاصه مو من اللي من اهلها عشان مايشوفون الحسابات ويعرفون وينها

كانت ف الحديقة الخارجية الخاصه ف البيت جالسه وقفت وصار رأسها يدور ورجعت جلست ب تعب

اسيل بهمس ل نفسها / ياربي مابي اتعب مو وقت امرض عندي معرض بسيط لازم احقق فيه .. وثقل لسانها من التعب معاد اقدر تتكلم وقفت بسرعة تبي تدخل داخل بس طاحت على الارض مغمي عليها

دقايق وجات وحده من الخدمات مع وحده من صديقاتها اللي ف المعرض شأفتها على الارض وجات تركض

قربت منها الصديقة وهي تحاول ترفعها/ سيده اسلين ماذا يجري لك ياللهي احضري ماء اللي هنا بسرعة

راحت تركض الخدامه والصديقة رفعت اسيل ل حضنها وهي تضرب خذوها بخفيف جات تركض الخدامه وخذت منها الماي وصارت ترش عليها قطارات من الماي وأسيل بدت تفتح عيونها وتستعيد وعيها

ميرانا/ سيده اصلين ماذا يجري لك هل أخذك اللي الطبيب

اسيل /لا شكرا وهي تحاول ترفع راسها ..بس حست بدوخه ورجعت بحضن ميرانا

ميرانا وقفت وهي تحاول توقف اسيل معاها والخدامه ساعدتها / لا يجب ان تذهبي

وصارت تمشي فيها وميزانا عدلت حجابها و صارت تدور شال ل اسيل تغطي راسها فيه >ميرانا مسلمه كونها من ماليزيا و ماليزيا فيها مسلمين كثير

لقت شال ابيض ولفته على شعر اسيل وساعدتها الخدامه وطلعت فيها وركبتها السيارة وهي متوجه للمستشفى .


دقايق و وصلت المستشفى ودخلتها ف غرف الطوارى شوي وجات دكتور وصارت تسال ميرانا عن حالة اسيل

الدكتوره / لا تقلقي سنجري لها بعض التحاليل ونرا ماذا يجري لها وجهه اصفر و وزنها نازل بشكل مفرط  /هل تعاني من أمراض مزمنه

ميرانا / لا اعلم ايتها الطبيبة حسناً انتو أجرؤ لها التحليل وانا ي أتكفل ف المصاريف

جات الممرضه وسحبت دم من اسيل وجلسو ف المستشفى مايعادل ثلاث ساعات ونص لين تطلع التحاليل


دخلت الدكتوره وفي يدها التحاليل وشافت اسيل صاحيه وجنبها ميرانا وكانت تطمنها عن حالها و تقول لها ان التحليل بتطلع بعد شوي

رفعت اسيل راسها ل الدكتوره اللي مبتسمه /مساء الخير السيده  المريضه

اسيل وهي تبتسم ووجها شاحب /مساء النور لكي

وصارت تساهلها الدكتوره اساله روتينه عن عمرها  و اذا عندها مرض مزمن

بعد فتره الدكتوره وقفت الدكتوره /التحاليل الخاصه بكي سليمه لا كنكي تعانين نقص وزن وهذا شي طبيعي ف مراحل الحمل وخاصتاً انكي ستنجبين توام سيدتي

كانت صدمهههه على اسيلللللل فتحت عيونها على وسعها من الصدمه وصارت تقول ف قلبها لا ياربي كانت اقول لا لا تربطني في شي منه والحين توام يارب كيف بتحمل ذا المسوؤليه  وصارت ترجف

ميرانا قربت منها يوم شأفتها ترجف ب شكل مو طبيعي/ اسلين اهداي ارجوك ماذا يجري لكي

الدكتوره قربت منها وهي تحاول تهديها / لا تقلقي عزيزتي لان يكون هذا خطير على صحتك اذا استمريتي ب تناول الحديد والفتامين

شهقت شهقه تقطع القلب ودخلت ب حالة بكى تحزن القلب قربت منها ميرانا وضمتها بقوة وهي تحاول تهديها الدكتوره حزنت على بكيها وطلعت من الغرفة.

ميرانا نزلت دموعها اول مره تشوف شخص يبكي جنبها بكل ذا الحزن /ارجوك اهداي اسلين انا معكي سأكون للابد س اكون اختك لكي وكل شي

اسيل وهي ترجف وتصيح من قلب محروق تبي امها اي تبي امها ! هي بعدها صغيره ف عينها وعين نفسها هي ماتقدر تتحمل مسؤولية ماتقدر

اسيل /اءءءءءءه ماماااااااا




في الممكله تحديدا في غرفة خلود

جاتها نقزه ف قلبها حطت يدها على قلبها وهي تحاول توقف طاحت ب الارض / لبيه يمه لبيه اسيل يمه انتي تناديني اسيل فيك شي يمهههه بنتي عيون امها فيها شي وش يوجعك وش وش

دخل مشعل بسرعة من صوت الصراخ راح يركض ل اخته اللي طاحت من الكرسي راح لها وضمه / خلود خلود وش فيك

خلود وهي تضمه بقوة مو طبيعيه / مشغل بنتي مشعل بنتي احس فيها شي والله والله سمعتها تقول يمه من قلب يتوجع اكيد فيها شي والله

ضمها بقوة وعيونه دمعت/ صلي على النبي خلود بالله لايصير لك شي

خلود وهي تضمه / جيب لب بنتي مشعل بنتي وربي صغره توها ترا انا اعرف بنتي خل كل قوتها والله ضعيفه بدوني انا قوتها وهي قوتي رجعها

مشغل / وعد بترجع بجيبها اخوك بوعدك بس انتي اهدي اهدي يصير قويه عشانها ...وضمها بقوة ودموعه تنزل



.
.
.
.
.
.
.
عن كل اللحظات التي بدوت فيها صلبًا، وكأني لا أشعر، كنت أشعر حينها كثيرًا، أكثر مما ينبغي."


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


نرجع للواقع في المطبخ

غمضت عيونها بقوة من ذا الذكرة يمكن يكون شي عادي للبعض لو ينحكي بس ب النسبة لها شي كبير شي اكبر من ان اي شي يتحمله

اسيل بهدوء/ وجاي تسألني وش مريت فيه بشر عيونك نسيت وأبديت كنت ماني على قيد الحياة كانت ميته بس الحين انا على قيدهم اهم وبس ولا تسال مالك حق ...غمض عيونه وهي تحاول تهدي نفسها

ينتابني قلق المصير و كلما آنست لطف الله عادَ هدوئي

مسك يدها وهي سحبتها بسرعة / من حقي اعرف

سحبت كوب القهوة وهي تشرب منه ب صمت وبعد فتره قالت / مالك حقوق عندي ...وحطت الكوب وطلعت من المطبخ

حط يده على راسه ب حزن غمض عيونه بقوة وهو يتذكر عيونها يوم سالها كأنها حكت له كل شي

طلع من المطبخ وصعد غرفته

إن الاعتذار الذي لا يليق بحجم الجرح، جرحٌ آخر."


فتحت بابا الغرفة اللي ف الطابق الأرضي ودخلت عندهم شافتهم نايمن قربت من كل واحد وهمست ف أذنه بعض الكلمات وباسته تمت ساعة عندهم الساعة مقسومة ب التعادل بينهم كلهم من كلمات و بوسات وادعيه وعمليات حنونه واعتذارات لا شان لها فيها


رفعت راسها بتعب وهمست /يتكفل الله بِمُداواة روحك دائماً "

وطلعت من الغرفة وصعدت الدرج وكانت حيل دايخه بس تبي تنام دخلت اقرب غرفة وكانت ذا الغرفة غرفة ذياب

هبت عليها برودة الغرفة ب الرقم من ان الجو بارد بس التكيف مشتغل على درجة بروده مو مرتفعه كثيررر

صارت ترجف وداخت اكثر تبي النوم والغرفة الظلام فيهااااا يشع
قربت من السرير من تحت ودخلت تحت المفرش وطحت راسها ودخلت ب النوم بسرعة

فتح عيونه يوم حس بشخص يدخل تحت المفرش اللي هو متغطي فيه فكر انه واحد من البزران بس قال لا مستحيل البزران غمض عيونها وصارت يقرب يده بخفه يبي يلمس أطراف ذا الشخص اذا صغيره ولا كبيرة طحت يده على شعر اسيل الحرير سحبه بخفه لين وصل ل صدره ووجهه

وشم ريحه وهمس ب اسمها / اسيل

رفع نفسه من السرير وهمس /وش تسوي هنا اسيل ليكون تعبانه

رفع المفرش عنها وشاف شعرها منثور على وجههه والسرير بعد شعرها عن وجههه وحط يده على راسه همس ب راحه / الحمدلله مافيها شي تعب نوم بس ... باس راس وهمس / عوافي

ورجع انسدح مكانه وهو متوقع بيجيه هجوم الصباح وغمض عيونه مبتسم

"أحاول جاهدًا أن أبقى متوازن بين كثافة هذه المشاعر


الساعة 8 :15 ص

صحيت من النوم وصارت تتمقط وتعدل شعرها / ش النومه المريحه المتعبة يبي لي انكد على ذياب واتسلى عليه

هنا ذياب انفجر ضحك ماتدري ان اللي بيتنكد يومه اليوم هي

لفت ب صدمه وهي فاتحه فمها وتناظر فيه وتناظر في نفسه ر فالغرفة و السرير صرخ بسرعة ونقزت من السرير / كيف

ذياب وهو يتمقط / والله انتي اللي جيتي اسألي نفسك كيف

اسيل وهي تلم شعرها وبصوت عالي /في كل صباح أُقرر ألا أغضب وأقضي يوم هادئ، ثم ألتقي ببعض الأغبياء الذين يجعلون ذلك مستحيلًا."

وبسرعة رفعت رجلها تبي تضرب ذياب وتذكر يوم تضربه كف و يوم تدفه من قبل و ردة فعل قام يضحك بصوت علي وهنا كانت فرصتها



.
.

..


.

.
.
.
.
وأعرف أنني لو تحدثت لن يتمكن أي شيء من إيقافي، وإن اخترت الصمت لن يكون بإستطاعة السكين حتى أن يفتح فمي"



~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


__________________________________________________ _________________________

ان احبك واشوف انك من أغراضي                

وانا اغراضي ابيها لو مافيها احساس              

نسولف غيرك ل غيرك حكي فاضي.              

وسوالفك انت عن نفسك طناخة راس.          

وملامح وجهك .........الزعلان والراضي
     
تكفيني فديتك عن  ( وجيهه.  )الناس 


منصور بن فهد


أنهى❄

__________________________________________________ _________________________

اتمنى انه نال اعجابكم

حسابي في wattpab

https://my.w.tt/uinb/rl68wwjvlh

اتمنى يكون في تفاعل كبير و تعلايقتكم هي سبب لانتهاء الرواية

للامبالاة هي آخر فصول الوجع / موقع غرام

مع حبي ❤

حرررررااااااممممم عليتسسسس ليشششش وقفتيها ؟
تكككككفففيييين كمليهههههههها

R_x3366 ©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©

؛ ونبدأ

البارت 42

أسفه على الأخطاء الإملائية .^-^

بسم الّٰله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله

مدخل ) :-

رسالة :

‏قبل تخاف من البشر .. يحسدونك
‏اصنع لك اشياء .. يحسدونك عليها

‏نصيحة :

‏المحبه مو حرام .. اللي حرام
‏يْتعلّق فيك قلب ،، وتكسره !

‏إلى أحدهم :

‏كل احبك قلتها لك في لساني
‏كان لك بالقلب هذا اضعافها ♥

‏#احمد_الردعان


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


طلعت من الغرفة ونزلت تحت الصاله وشافت المرايه وقفت قبالها وفصخت العباية تشوف شكلها ل اخر مره قبل تروح


كانت لابسه فستان سكري طويل وفيه فتحه من عند الصدر بسيطه وكان ناعم حيل وتاركه شعرها مفتوح وجلست تحرك شعرها بعد مانزلت الحجاب بشكل عشوائي وبطريقة مرتبه ب نفس الوقت


رفعت عيونها تناظر المراية الا عينها ف عين صقر اللي كان ماسك اغرض في يده وخلود الصغير

فتحت عيونها على وسعها وهمس/ خلود

غمض عيونها ولفت عنه ورفعت الحجاب وغطت وجهه فيه

صقر نزل عيونه عنها ونزل خلود ومسك يدها وصار يناظر في يدها / السلام عليكم ي ام اسيل.

خلود / وعليكم السلام... ولفت تكمل شغلها بتجاهل له

صقر ترك يد خلود الصغيره اللي راحت تركض ل جدتها وهو مشى وراها ولقا نفسه قريب 3 أمتار من خلود

صقر /شخبارتس ي ام اسيل

خلود / بخير دامك بخير ....وشالت خلود الصغيره ودخلت اقرب غرفه.

صقر تنهد / تمنيت اول لقاء لنا غير بعد فراق..


‏فـ يوم فراقنا الأول؟!

‏تغير موعد النوم ..
‏ومكان القهوة الأولى،
‏وشكل الإفطار،

‏فـ يوم فراقنا الأول؟!
‏شربت أول زقارة من بعد مده ،
‏بدون أعذار !

.
.
.
.
.
.
.
.
.


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~.

عند اسيل
الساعة 11 :30

طلعت من دورة المياه طلعت من الحمام ونشفت حالها ونشفت شعرها طالعت في الساعة لقتها قريب 12

نزلت الروب على السرير ولبست البجامه اللي على السرير حرير لونها اسود لبستها وصلت الظهر ودعت ربها أن ماتسوي مشاكل اليوم

اسيل / من جد اتمنى اليوم امسك نفسي

وقفت تناظر نفسها في المرايه وتحرك شعرها اللي شبه ناشف من المياه لفت تناظر الفستان وهي تشاور نفسها / البسه ولا لا

وقفت قريب من السرير وهي تناظر جمال الفستان / ياربي حلو حيل اخخخ بس حسافه ف عرس ذيبو

سحبت الجوال من على السرير وهي تبتسم

بعد دقايق طقت عليها امها الباب /يمه اسيل خلصتي

اسيل وقفت وفتحت الباب / اي يمه خلصت

دخلت امها ووقفت قريب منها وهي تناظر فيها بكل حب وحزن / يمه اسيل إذا ماتبين اي شي من ذا قولي لي لا تصيرين نفس امك مجبوره

غمض عيونها اسيل بقوة وقربت جنب امها وضمتها بقوة / يمه انا اخذ قوتي منك لا تضعفين واضعف معك انا موافقه وراضيه ومرضيه عشانك وعشان اهلي

خلود ضمتها / ربي يوفقك وغير حالك لحال أفضل

اسيل وهي تناظر امها/ ماما سؤال ليش هذا الجمال اللي قتل قلبي قتل

خلود وهي تضحك / جمال بنتي أجمل يلا يلا وصلت الارتيست بتعمل لك ميك وبتعمل شعرك

اسيل/ ماما نو ميكب كثير ماحب

خلود /لا لا معليك وصيتها تيوب خفيف لك

اسيل مسكت يد امها وباستها / طيب ماما

خلود / يلا انا بروح هي بتجي اك الحين

طلعت امها من الغرفة وجلست على السرير وتنهدت بقهر انا عمري بحياتي احد جبرني الا انت ي ذياب خربت حياتي من كل شي صار عندي اربع أطفال قلبت حياتي فوق تحت انا مو متحسفه على الأطفال كثر انك ابوهم وقفت عند البلكونه وشافا امها تحت وهي طالعه ووحده داخله البوابة عرفت انها الارتيست


بعد ساعة ونص خلصت منها الارتيست ضبطت شعرها والميكب

الارتيست وهي تناظرها / مشاء الله ماشفت احد بجمالك

اسيل وهي تبتسم/ عيونك الجميله

الارتيست /يلا انا استاذن اتمنى لك يوم حلو ي عروسه

وقفت قدام المرايه وهي تناظر شكلها عيونها الرماديه مع الكحل الأسود والايشدو روجها العنابي شعرها وجهه لمست شعرها / واي وش ذا الجمال ي اسيل...وضحكت بحزن شديد من الشي اللي ماتبيه والشخص اللي تكرهه

وقفت عند الطاوله وشافت علبه لونها اسود وعليه لونها ابيض وسط مو كبيره

قربت عند العلبه البيضا وفتحتها لقت فيها ورقة و عقد الماس وعلبه متكوب فيها العربية للعود ابيض ومكتوب فيها >>زيني عنقك بالماس والعود ذياب << رمته على الطاوله ب إهمال

وكانت بتروح مراح تفتح العلبه السوده بس دايم وللابد يجدبها قربت وفتحتها ولقت ورقها متكوب فيها>ولادتكِ
تجملي بـِ أجمل اللبآس و ضعي أحمر الشفاه
‏و زينِّي عُنقك بِـ عقد من الذهب النآعم، وكوني فآتنة هذا المساء من أجل نفسك و ليس من أجل أحدهم!>

لقت عقد الماس ب الون الأسود ابتسمت بساعده / طبعاً من كثر امي يعرف وش احب

لبست الحلق و العقد والأسوار وهي مبسوطه ب الهديه والون الأسود لا أكثر!

وقفت قبال المرايه همست / باقي بس الشي الأخير ويكمل كل شي لنفسي بس!

بعد دقايق انطق الباب وفتحته بحماس وقالت للخدامه / ارسلي هذا اللي منزل العالي اخبري السائق انا ساكون هناك بعد نص ساعة.


.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.

‏كوني سند لنفسك, كوني أمان لقلبك, كوني كل شئ لنفسك, كوني قويه لذاتك فقط, وارحلي بعيدا عن عالمهم..

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

الساعة 7 :40

في بيت العالي

ف الصاله اللي كانت فخمه شوي عليها كانت مزينه ف الورد الاسود والأبيض الطبيعي والكوشه حق العروس كرسي ب الون الأسود والأبيض و الطاولات والكراسي والتوزيعات اللي من بداية المدخل لين داخل وغير ريحت دهن العود البخور والاضاء والمضيفات الخاصين ف القهوه وتوزيع واقفين فشكل مرتب وأنيق


كانت واقفه ام ذياب ومعاها ام عبد الله و ام خالد يشرفون على المكان ويعلمون المنسقات وش يبون ب الضبط قبل تجي 8 ونص.

ام ذياب وهي ترتب شكلها بعد مامشت كثير تحس انها تبهذلت شوي / ها كيف شكلي صبايا هههههه

ام عبد الله وهي تضحك / صبايا مره وحده شكلك مرتب وش زينك باين ان معرس

ام خالد / اي شكلك مشاء الله تبارك الرحمن مرتب الله يتمم على خير

سهام وهي تغمر / مشاء عليكم حريم اخواني وش ذا الجمال يقتلني

ضحكو عليها

ام ذياب / مو اجمل منك

كانت أم ذياب لابسه فستان مايل للجلابيه لونه أخضر غامق فيه كريستال ومع عقد ناعم من الماس وشعرها مرفوع بشكل حلو

وام عبد الله كانت لابسه فستان اسود طويل بكم طويل وطقم ذهب ناعم وشعر كيرلي بشكل خفيف

و العمه سهام كانت لابسه عنابي غامق فستان طويل ساده ومعه شايل اسود

ام خالد لابسه فستان اصفر مايل للكركمي طويل ومرصع كله ف كريستال مع طق ذهب وشعرها كعكة وغره ناعمه.

ام خالد بفضول / الا ي ام ذياب بتجي ام اسيل خلود؟

ام ذياب / اي اكيد بتجي عرس وحفلة بنتها بتجي اكيد

ام عبد الله وهي تبتسم وشوي فيها حزن لا ننسى انها الحرمه اللي أخذها زوجها عليها / الله يحيها أن شاء الله

وكملو شغل وسوالف.



عند البنات

كانو جالسين ف جناح ريم عشان هو اكبر جناح تقريبا من اجنحة البنات وخلصو بس باقي المسات الاخيره.

ريم ب حماس وهي تمشي وتناظر في نفسها ف المراية / وخرو وخرو جات اخت العروس الكبيرة.

بشرى وهي توقف جنبها وتلعب ف شعرها / يارب يخطبون وحده منكم يارب

سارة وهي تعدل الروج حقها / يارب بشرى اليوم تنخطب

بشرى / فال الله ولا فالتس

منيرة / ليش ي عانس ليش فكينا روح لطريقك

ريم / هيهههه انتي وهي اختي على قلوبكم لعنبو داركم

بشرى وهي تمسك اختها /كفو اختي بوسات امح امح.

ريم وهي تسحب يدها / هيهه لا تحتكين هههههههههههههههههههههههههههههههه

نورة وقفت بعد مالبست الكعب ولا عارفه تمشي / ياربي كاني عنكبوت ههههههههههه

البنات ماتو ضحك /هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

سارة / يلا يلا بنات ولا سماجه خل نخلص مابقى وقت

البنات / يلا يلا

كانت سارة لابسه فستان ذهبي طويل مخصر علي جسمها وعقد ذهب خفيف وشعرها كيرلي

ومنيرة وبشرى فستان اسود ميدي منفوش من تحت ومسوين ف شعورهم ويفي

ونورة فستان زيتي طويل فيه فتحه من عند البطن والكتف وشعرها مفتوح ستريت ولابسه طقم ماس فخم

وريم لابسه فستان اسود ساده ناعم من قدام قصير ومن ورا طويل وشعرها مسوي فيه كعكع من قدام ومن ورا كيرلي خفيف وعقد فضي

نزلو تحت وشافو أن المعازيم بدو يجون ولا ف دخلت انسانه صارو يناظرون فيها من كثر الشبه اللي فيها من اسيل

استقبوها ام ذياب وام عبد الله عند الباب

سارة / مشاء الله هذه اكيد ام اسيل يالطيف وش الجمال فيهم

بشرى / يولي ويله شوفو اللي معاها مشاء الله ليس انتو مو حلوين كذا

ريم / انا الحمدلله حلوه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههه بس مو كثرهم


.
.
.
.
.
.
.
.

.
.
.
.
.
.



لا أحد فِي هذا العالمْ قادر على تفسِير شعُورك الهزيل .. ولا تشويش أفكارك ... ولا حيرتك المُفرطة .. عندما تكون في حاجةٍ للثبات والأرض تهتز بك ..
.



~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


والشباب الكل كشخ واللي لابس البشت وفرحان الا ذياب اللي مابعد جهز جالس يشوف وضع حفل الرجال على أن ابوه وعمامه قالو له أن بنكون احنا مسؤولين بس مارضا

وقف صقر قدام المراية وهو لابس البشت الأسود وقف جنبه اخوه عبد العزيز وهو يعدل شماغه /اوه اوه ابو العروس وش ذا الكشخه لا لا خلاص لازم نزوجك ونتزوج معك

صقر وهو يناظره بنص عين /هو انت تقدر اصلا تبي تذبحك ام ذياب؟ احل تبي تتزوج على ام ذياب يولي

عبد العزيز / هههههههههههههه اصلا مصدق انت اسكت لا يسمع مقرن ويصيبه عند امه

مقرن من وراه / وش اللي تبيني ماصبه عند امي اللي سمعته تو؟ ههههههههههه وين جوالي خل اقول

عبد العزيز بتهديد ومزح / تبي تصب القهوه على المعازيم؟ روح صبه وشوف إذا ماخليك صباب قهوة

نايف وسعود /هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههه

مقرن /هههههههههههههههههههههههههههههه ابو ذياب نفداك نمزح ترا

ابو ذياب / افكر بعد

صقر / ولا وين عمكم عبد الرحمن

نايف وهي يعدل البشت / عند الباب يستقبل الضيوف

سعود / اي هو شكل ابوي المعرس والعروسه والله اعلم

نايف /هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههه

صقر / قدامي انت وهو يلا

راح صقر مع عبد العزيز عند الباب ووقفو يستقبلون الضيوف مع بو خالد

عبد الرحمن / زين جيتو الضيوف جو

صقر / وين ذياب؟

عبد الرحمن / جالس على اليمين مع ابوي

صقر / كويس انه جلس بس...وراح جلس جنبهم شوي وقام

وبعد دقايق امتلأ المجلس ف الناس

كانو واقفين عند الباب صقر و ذياب وبو ذياب وعبد الله يستقبلون الضيوف

بس دقايق جا بو مشعل و معه مشعل و ريان وابوه وناس معهم من القبيله وناس وراهم حق ضيافه وصب قهوه غير الهداية

وقف بو عبد الرحمن يستقبل الجد وكم شخص من الكبار القبيله / ي مرحبا هلا فيكم نورتونا الله يتمم ذا اليوم على كثير

صلاح وهي مبتسم ويحاول مايبين حزنه / امين يارب وش الاخبار

عبد العزيز وهو يبوس خشمه / تسرك وتعجبك ي بومشعل تو مانورت مجالسنا

الكل دخل وجلس وصوت الاغاني القديمه وتبارك والفرحه من البعض والبعض لا

مشعل كان واقف عند الباب ويناظر في ذياب ويبتسم ف خبث

وذياب يناظره ف نظره اخذتها منكم ومن عيونك وغصب عنكم

مشعل همس كأنه عارف وش يقول / والله ان تبطي

ريان كان واقف قريب من نايف وسعود ومقرن اللي يبتسمون له

تقدم منه نايف ومد يده / اهلين ي مرحبا اخوي اختي اسيل.

ريان مد يده وسلم عليه وضحك / اي اي زين عارف اني آخوها قبلك

نايف / اننننن ندري ندري المهم حياك تعال اجلس معنا مع الشباب

مقرن /اي والله تفضل حياك اي انا اصير حما اختك هههههههههههههههههه

ريان يناظر فيهم وهو مبتسم يحس انه نفس جوى توقع انهم مغرورين بس عجبه الوضع معهم وجلس معهم وسوالف وضحك


رفع الجوال ودخل الواتس مرسل > بداية جديده يمكن؟

دقايق وصلت له رساله> تخسي هه والله ان تبطي

رسل لها ‏>
الشعر انا والحزن انا
وانتي السعاده والامل :)


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


عند اسيل ف جناح ذياب قربت عند السرير وجلست وهي تناظر أطفالها الاربعه نايمين فهدوء همست ف حزن وقهر وهي تشد بقوة على باقة الورد /امكم بتزوج ابوكم مغصوبه منه

غمضت وهي تذكر اول ماولدت


في ماليزيا
مستشفى /.....**^
الساعة 9 ص


كانت توها تصحى بعد ثلاث ايام نوم أو نقول غيبوبه بسبب المضاعفات اللي صارت لها ف يوم الولاده كانت بتخسر حياتها جسمها عمرها وتعب قلبها ماتحملو الولاده ل اربع أطفال

فتحت عيونها اللي مليانه دموع تناظر السقف قربت منها ميرانا ومسكت يدها / الحمدلله لله انكِ بخير... وطلعت تنادي الدكتور والممرضه

وبعد ساعة من الفحص نقلوها غرفة مريحه وقدها غفت شوي فتحت عيونها مره ثانيه وهي تتحسس بطنها / وينهم ؟

ميرانا قربت منها وهي تبتسم / انهم بخير وبصحة جديده من ذو ثلاث ايام

اسيل بصدمه / ثلاث ايام! انا وش صار معي

ورفعت راسها ل ميرانا اللي مو فاهمه عليها / ماذا حدث

ميرانا وهي تمسك يدها / لم تتحملي الولاده وقد دخلتي ف غيبوبه والحمدلله لم تستمر كثير

اسيل غمضت عيونها بقوة ودموعها تنزل كيف حالها كذا ولا حست ولا احد معاها ف بلد غريبه هربت من اللي صار لها بسبب ذياب


فتحت عيونها ماتبي تذكر أكثر تعبت كثير وقفت قدام المرايه تتأمل شكلها بفستانها الابيض اللي كانت تتمناه اللي رسمته ف مخها كيف عرف ذياب ماتدري كان ماسك من الخصر ونافش بطوله يجذب الانظار ومن عند الكتف مفتوح ورافعه نص شعرها وتاركه الباقي بكيرلي خفيف على ظهرها مغطي عليه الطرحه اللي اطول من الفستان و الطقم اللي جابته امها مزين رقبتها والحلق النآعم وباقة الورد اللي في يده ب الون الأسود

لفت تناظر البوكس الأسود اللي على الكنب اللي هي جابته ل ذياب ابتسمت بخبث ورجعت تناظر نفسها ف المرايه / أجل ام وتزوج سلامات بس يلا عشان امي واهلي وهو شغله معي ليش أضعف اصلا؟

دخلت امها ومعاها مسؤولتين عن تنسيق الحفل والزفه

قربت امها تناظر بنتها بتامل وهي تذكر الله على جمالها خافت تجيها عين الفستان شعرها الأسود لون عيونها اللي يجذب مشاءالله ضمته بشويش وهمست (‏"حصنتك"باسم الذي رزقني فيك ان لايضرك مع اسمه شيء )


حضنتها اسيل وهي تبتسم / وجمالك يمه تعب قلبي غطيتي علي >‏أمي" حصنتك بأسم الله من كل شي يؤذيك وجعلتك في ودائع الله التي لا تضيع ..

قربو منها المسؤولين عن تنسيق الزفه اللي لابسين ابيض وراح يمسكون الطرحه من ورا وفتحو الباب الجناح ونزلت امها قبلها ووقفت عند الدرج

وقفت عند الدرج وهي تناظر اللي تحت تحس عيونهم عليها حتى في الظلام

وبدت الموسيقى تشتغل ومع نور خفيف وهي تنزل موسيقية كلاسكيه هاديه ونزلت بكل هدوء وهم ماسكين الطرحه من وراها وفي يدها باقة الورد مشت ف كل غرور وهي تدري ان كل العيون عليها يبون يشوفون مين بنت صقر وزوجت ولد العالي اللي صارت لها ذا الحفله الفخمه اللي هربت وتزوجت من ولد عمها ع الورق معاها اطفال

رفعت رأسها يوم وصلت عند الكرسي مسكت يدها رحاب ام ريان عشان تساعدها تصعد وجلست على الكرسي والكل يناظر فيها
ويذكر الله وناس تحسد جمالها واهلها ومين خذت ☽

الكل كان يناظرهم والمصوره تصورها وكانو كلهم يهمسون بينهم بـ:ماشاءالله يازين العروس شفتتيي شعرها كيف ولا بشرتها حتى الميك اب خفيفه وطالعه حلوه ماشاءالله هذا هو الجمال الاصيل الله يهنيهم...يازيين زوجها زينه يفتح النفس..يازين فستانها يهبل ذي الحين ام من جدكم..اعطيها عمر17

جات عينها ف عين امها اللي واقفه عند الدرج ومبتسمه وابتسمت لها

سلمو عليها البنات وبعض الضيوف

ريم وهي تبوسها / اهلين مرت اخوي الحلوه

ابتسمت اسيل بتسليك لها وهي شوي وتحرق اللي موجودين باقة الورد تنتفت من كثر من تشد عليها بقوة واخيرا قالت لها انها تروح فوق

بشرى / ريم البسه حقتك برا هذا قلت لك إذا ضاعت ولا صار لها شي ولا بكي ي انا اخت زوجك اننننن

وقفت ورفعت فستانها شوي ومشت بهدوء لين وصلت عند الباب وصلت عند الحديقه حق البيت وفصخت الكعب وصارت تمشي بسرعة شوي لين بعدت عن مدخل الفله


وهي تغني تمايل

تمايل كانك القمرة على اللي ما ثم تناديني
‏وحسنك يجلي أحزان النوافذ لا تباهى بك


حست ف يد تسحبها ويد تغطي فمها وحشرتها ف مكان

بهمس/ هششششش ولا صوت



..
.
..
.
.
.
.
.
.
.‏براءة المنظر ... بنظرة عيونه !
‏تخلي لساني > عن الهرج مربوط

‏واخلاقه ، وصوته ، وضحكة سنونه !
‏تخلي المضبوط ،،، ماهو بمضبوط :)



~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


خلصت الحفله والكل راح مابقى الا العايله ودعت اسيل أهلها


الساعة 12:30 ص


فوق في جناح ذياب دخل الجناح وعلى الغرفه اللي له غير غرفة العيال > بس بيتمون كم يوم ويرجعون بيتهم

الغرفه ظلام والجو بارد

الغرفة كانت أثاث اسود وفرض اسود واضاء خفيفه ذهبيه كانت واقفه عند البلكونه

قرب من وراها ولفت عليه وهي تتكلم ف لطف / اهلين

ذياب؟؟ / اهلين هلا مساء الخير شحالتس

اسيل في قلبها يع يع / الحمدلله وانت؟.

ذياب / بخير

اسيل تبتسم بتصنع مع خجل ومكر / شكرا على الهديه..ورفعت عيونها تناظر فيه وقربت عند النور

رفع عيونه وهو يتأمل الفستان اللي اختاره وتمنى بشوفه عليها من سنه شكلها شعرها اللي يحبه عيونها اللي دايم وللابد تسحره

مسكت يده رفع عيونه يناظر فيها مصدوم ذي مو اسيل / مو انت جبت لي هديه انا بعد جبت لك وسحبت يده لين عند الكنب وشاف بوكس اسود كبير

اسيل وهي تبتسم / فتحه هذا لك

ذياب ناظر فيه يبي يشك ف اي شي بس ماشك كانت تبتسم ابتسامه عاديه مو خبيثه ولا فيه ضحكه مستفزه

قرب من البوكس وفتح الشريط وصاير يشوف اللي موجود وانصدم من اللي شافه وقف بسرعة وهو يناظر فيها وهي تبتسم قرب منها وسحب يدها بقوة

ذياب بعصبيه / كيف!!!!

اسيل وهي صوتها باين انها دايخ / هذا ضربه لك......وفقدت الوعي

ذياب مسكها بسرعة / اسيلللل



رجعت الفله فتحت الباب وشافت المكان كله ظلام وصعدت فوق بسرعة مع الزحمه محد فقدها دخلت جناحها وهي ترجف من الخوف ودموعها ف عيونها

.
.
.
.
.
.
.
.

.
.

.

اختار لنفسك مكانٍ يسمو بك ،لا يختاره الأخرون لك.


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
__________________________________________________ _________________________
‏استغرب شلون تاخذني معك في امان
‏الله يـ هالرضى .. و الله يـ هالشعور
‏,
‏شلون وأنت الشعور اللي يعيش فـ مكان
‏وكل الغيابات غيب .. ألا غيابك ظهور
‏,
‏من تربة الارض ؟وألا من تراب الجنان
‏ سبحان من كملك واعطاك هذا الطهور
‏,
‏لاتحرم الناس نورك ( ياسمي الحنان )
‏على الاقل اضحك شوي وعط الناس نور

منصور بن فهد
أنهى❄

__________________________________________________ _________________________

اتمنى انه نال اعجابكم

حسابي في wattpab

انستا >
Rx4.m6

https://my.w.tt/UiNb/rL68WWJvlH

اتمنى يكون في تفاعل كبير و تعلايقتكم هي سبب لانتهاء الرواية

للامبالاة هي آخر فصول الوجع / موقع غرام

مع حبي ❤


.

غموض الحنين ©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©

المشاركة الأساسية كتبها r_x3366 اقتباس :
؛ ونبدأ

البارت 42

أسفه على الأخطاء الإملائية .^-^

بسم الّٰله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله

مدخل ) :-

رسالة :

‏قبل تخاف من البشر .. يحسدونك
‏اصنع لك اشياء .. يحسدونك عليها

‏نصيحة :

‏المحبه مو حرام .. اللي حرام
‏يْتعلّق فيك قلب ،، وتكسره !

‏إلى أحدهم :

‏كل احبك قلتها لك في لساني
‏كان لك بالقلب هذا اضعافها ♥

‏#احمد_الردعان


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


طلعت من الغرفة ونزلت تحت الصاله وشافت المرايه وقفت قبالها وفصخت العباية تشوف شكلها ل اخر مره قبل تروح


كانت لابسه فستان سكري طويل وفيه فتحه من عند الصدر بسيطه وكان ناعم حيل وتاركه شعرها مفتوح وجلست تحرك شعرها بعد مانزلت الحجاب بشكل عشوائي وبطريقة مرتبه ب نفس الوقت


رفعت عيونها تناظر المراية الا عينها ف عين صقر اللي كان ماسك اغرض في يده وخلود الصغير

فتحت عيونها على وسعها وهمس/ خلود

غمض عيونها ولفت عنه ورفعت الحجاب وغطت وجهه فيه

صقر نزل عيونه عنها ونزل خلود ومسك يدها وصار يناظر في يدها / السلام عليكم ي ام اسيل.

خلود / وعليكم السلام... ولفت تكمل شغلها بتجاهل له

صقر ترك يد خلود الصغيره اللي راحت تركض ل جدتها وهو مشى وراها ولقا نفسه قريب 3 أمتار من خلود

صقر /شخبارتس ي ام اسيل

خلود / بخير دامك بخير ....وشالت خلود الصغيره ودخلت اقرب غرفه.

صقر تنهد / تمنيت اول لقاء لنا غير بعد فراق..


‏فـ يوم فراقنا الأول؟!

‏تغير موعد النوم ..
‏ومكان القهوة الأولى،
‏وشكل الإفطار،

‏فـ يوم فراقنا الأول؟!
‏شربت أول زقارة من بعد مده ،
‏بدون أعذار !

.
.
.
.
.
.
.
.
.


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~.

عند اسيل
الساعة 11 :30

طلعت من دورة المياه طلعت من الحمام ونشفت حالها ونشفت شعرها طالعت في الساعة لقتها قريب 12

نزلت الروب على السرير ولبست البجامه اللي على السرير حرير لونها اسود لبستها وصلت الظهر ودعت ربها أن ماتسوي مشاكل اليوم

اسيل / من جد اتمنى اليوم امسك نفسي

وقفت تناظر نفسها في المرايه وتحرك شعرها اللي شبه ناشف من المياه لفت تناظر الفستان وهي تشاور نفسها / البسه ولا لا

وقفت قريب من السرير وهي تناظر جمال الفستان / ياربي حلو حيل اخخخ بس حسافه ف عرس ذيبو

سحبت الجوال من على السرير وهي تبتسم

بعد دقايق طقت عليها امها الباب /يمه اسيل خلصتي

اسيل وقفت وفتحت الباب / اي يمه خلصت

دخلت امها ووقفت قريب منها وهي تناظر فيها بكل حب وحزن / يمه اسيل إذا ماتبين اي شي من ذا قولي لي لا تصيرين نفس امك مجبوره

غمض عيونها اسيل بقوة وقربت جنب امها وضمتها بقوة / يمه انا اخذ قوتي منك لا تضعفين واضعف معك انا موافقه وراضيه ومرضيه عشانك وعشان اهلي

خلود ضمتها / ربي يوفقك وغير حالك لحال أفضل

اسيل وهي تناظر امها/ ماما سؤال ليش هذا الجمال اللي قتل قلبي قتل

خلود وهي تضحك / جمال بنتي أجمل يلا يلا وصلت الارتيست بتعمل لك ميك وبتعمل شعرك

اسيل/ ماما نو ميكب كثير ماحب

خلود /لا لا معليك وصيتها تيوب خفيف لك

اسيل مسكت يد امها وباستها / طيب ماما

خلود / يلا انا بروح هي بتجي اك الحين

طلعت امها من الغرفة وجلست على السرير وتنهدت بقهر انا عمري بحياتي احد جبرني الا انت ي ذياب خربت حياتي من كل شي صار عندي اربع أطفال قلبت حياتي فوق تحت انا مو متحسفه على الأطفال كثر انك ابوهم وقفت عند البلكونه وشافا امها تحت وهي طالعه ووحده داخله البوابة عرفت انها الارتيست


بعد ساعة ونص خلصت منها الارتيست ضبطت شعرها والميكب

الارتيست وهي تناظرها / مشاء الله ماشفت احد بجمالك

اسيل وهي تبتسم/ عيونك الجميله

الارتيست /يلا انا استاذن اتمنى لك يوم حلو ي عروسه

وقفت قدام المرايه وهي تناظر شكلها عيونها الرماديه مع الكحل الأسود والايشدو روجها العنابي شعرها وجهه لمست شعرها / واي وش ذا الجمال ي اسيل...وضحكت بحزن شديد من الشي اللي ماتبيه والشخص اللي تكرهه

وقفت عند الطاوله وشافت علبه لونها اسود وعليه لونها ابيض وسط مو كبيره

قربت عند العلبه البيضا وفتحتها لقت فيها ورقة و عقد الماس وعلبه متكوب فيها العربية للعود ابيض ومكتوب فيها >>زيني عنقك بالماس والعود ذياب << رمته على الطاوله ب إهمال

وكانت بتروح مراح تفتح العلبه السوده بس دايم وللابد يجدبها قربت وفتحتها ولقت ورقها متكوب فيها>ولادتكِ
تجملي بـِ أجمل اللبآس و ضعي أحمر الشفاه
‏و زينِّي عُنقك بِـ عقد من الذهب النآعم، وكوني فآتنة هذا المساء من أجل نفسك و ليس من أجل أحدهم!>

لقت عقد الماس ب الون الأسود ابتسمت بساعده / طبعاً من كثر امي يعرف وش احب

لبست الحلق و العقد والأسوار وهي مبسوطه ب الهديه والون الأسود لا أكثر!

وقفت قبال المرايه همست / باقي بس الشي الأخير ويكمل كل شي لنفسي بس!

بعد دقايق انطق الباب وفتحته بحماس وقالت للخدامه / ارسلي هذا اللي منزل العالي اخبري السائق انا ساكون هناك بعد نص ساعة.


.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.

‏كوني سند لنفسك, كوني أمان لقلبك, كوني كل شئ لنفسك, كوني قويه لذاتك فقط, وارحلي بعيدا عن عالمهم..

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

الساعة 7 :40

في بيت العالي

ف الصاله اللي كانت فخمه شوي عليها كانت مزينه ف الورد الاسود والأبيض الطبيعي والكوشه حق العروس كرسي ب الون الأسود والأبيض و الطاولات والكراسي والتوزيعات اللي من بداية المدخل لين داخل وغير ريحت دهن العود البخور والاضاء والمضيفات الخاصين ف القهوه وتوزيع واقفين فشكل مرتب وأنيق


كانت واقفه ام ذياب ومعاها ام عبد الله و ام خالد يشرفون على المكان ويعلمون المنسقات وش يبون ب الضبط قبل تجي 8 ونص.

ام ذياب وهي ترتب شكلها بعد مامشت كثير تحس انها تبهذلت شوي / ها كيف شكلي صبايا هههههه

ام عبد الله وهي تضحك / صبايا مره وحده شكلك مرتب وش زينك باين






ان معرس

ام خالد / اي شكلك مشاء الله تبارك الرحمن مرتب الله يتمم على خير

سهام وهي تغمر / مشاء عليكم حريم اخواني وش ذا الجمال يقتلني

ضحكو عليها

ام ذياب / مو اجمل منك

كانت أم ذياب لابسه فستان مايل للجلابيه لونه أخضر غامق فيه كريستال ومع عقد ناعم من الماس وشعرها مرفوع بشكل حلو

وام عبد الله كانت لابسه فستان اسود طويل بكم طويل وطقم ذهب ناعم وشعر كيرلي بشكل خفيف

و العمه سهام كانت لابسه عنابي غامق فستان طويل ساده ومعه شايل اسود

ام خالد لابسه فستان اصفر مايل للكركمي طويل ومرصع كله ف كريستال مع طق ذهب وشعرها كعكة وغره ناعمه.

ام خالد بفضول / الا ي ام ذياب بتجي ام اسيل خلود؟

ام ذياب / اي اكيد بتجي عرس وحفلة بنتها بتجي اكيد

ام عبد الله وهي تبتسم وشوي فيها حزن لا ننسى انها الحرمه اللي أخذها زوجها عليها / الله يحيها أن شاء الله

وكملو شغل وسوالف.



عند البنات

كانو جالسين ف جناح ريم عشان هو اكبر جناح تقريبا من اجنحة البنات وخلصو بس باقي المسات الاخيره.

ريم ب حماس وهي تمشي وتناظر في نفسها ف المراية / وخرو وخرو جات اخت العروس الكبيرة.

بشرى وهي توقف جنبها وتلعب ف شعرها / يارب يخطبون وحده منكم يارب

سارة وهي تعدل الروج حقها / يارب بشرى اليوم تنخطب

بشرى / فال الله ولا فالتس

منيرة / ليش ي عانس ليش فكينا روح لطريقك

ريم / هيهههه انتي وهي اختي على قلوبكم لعنبو داركم

بشرى وهي تمسك اختها /كفو اختي بوسات امح امح.

ريم وهي تسحب يدها / هيهه لا تحتكين هههههههههههههههههههههههههههههههه

نورة وقفت بعد مالبست الكعب ولا عارفه تمشي / ياربي كاني عنكبوت ههههههههههه

البنات ماتو ضحك /هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

سارة / يلا يلا بنات ولا سماجه خل نخلص مابقى وقت

البنات / يلا يلا

كانت سارة لابسه فستان ذهبي طويل مخصر علي جسمها وعقد ذهب خفيف وشعرها كيرلي

ومنيرة وبشرى فستان اسود ميدي منفوش من تحت ومسوين ف شعورهم ويفي

ونورة فستان زيتي طويل فيه فتحه من عند البطن والكتف وشعرها مفتوح ستريت ولابسه طقم ماس فخم

وريم لابسه فستان اسود ساده ناعم من قدام قصير ومن ورا طويل وشعرها مسوي فيه كعكع من قدام ومن ورا كيرلي خفيف وعقد فضي

نزلو تحت وشافو أن المعازيم بدو يجون ولا ف دخلت انسانه صارو يناظرون فيها من كثر الشبه اللي فيها من اسيل

استقبوها ام ذياب وام عبد الله عند الباب

سارة / مشاء الله هذه اكيد ام اسيل يالطيف وش الجمال فيهم

بشرى / يولي ويله شوفو اللي معاها مشاء الله ليس انتو مو حلوين كذا

ريم / انا الحمدلله حلوه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههه بس مو كثرهم


.
.
.
.
.
.
.
.

.
.
.
.
.
.



لا أحد فِي هذا العالمْ قادر على تفسِير شعُورك الهزيل .. ولا تشويش أفكارك ... ولا حيرتك المُفرطة .. عندما تكون في حاجةٍ للثبات والأرض تهتز بك ..
.



~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


والشباب الكل كشخ واللي لابس البشت وفرحان الا ذياب اللي مابعد جهز جالس يشوف وضع حفل الرجال على أن ابوه وعمامه قالو له أن بنكون احنا مسؤولين بس مارضا

وقف صقر قدام المراية وهو لابس البشت الأسود وقف جنبه اخوه عبد العزيز وهو يعدل شماغه /اوه اوه ابو العروس وش ذا الكشخه لا لا خلاص لازم نزوجك ونتزوج معك

صقر وهو يناظره بنص عين /هو انت تقدر اصلا تبي تذبحك ام ذياب؟ احل تبي تتزوج على ام ذياب يولي

عبد العزيز / هههههههههههههه اصلا مصدق انت اسكت لا يسمع مقرن ويصيبه عند امه

مقرن من وراه / وش اللي تبيني ماصبه عند امي اللي سمعته تو؟ ههههههههههه وين جوالي خل اقول

عبد العزيز بتهديد ومزح / تبي تصب القهوه على المعازيم؟ روح صبه وشوف إذا ماخليك صباب قهوة

نايف وسعود /هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههه

مقرن /هههههههههههههههههههههههههههههه ابو ذياب نفداك نمزح ترا

ابو ذياب / افكر بعد

صقر / ولا وين عمكم عبد الرحمن

نايف وهي يعدل البشت / عند الباب يستقبل الضيوف

سعود / اي هو شكل ابوي المعرس والعروسه والله اعلم

نايف /هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههه

صقر / قدامي انت وهو يلا

راح صقر مع عبد العزيز عند الباب ووقفو يستقبلون الضيوف مع بو خالد

عبد الرحمن / زين جيتو الضيوف جو

صقر / وين ذياب؟

عبد الرحمن / جالس على اليمين مع ابوي

صقر / كويس انه جلس بس...وراح جلس جنبهم شوي وقام

وبعد دقايق امتلأ المجلس ف الناس

كانو واقفين عند الباب صقر و ذياب وبو ذياب وعبد الله يستقبلون الضيوف

بس دقايق جا بو مشعل و معه مشعل و ريان وابوه وناس معهم من القبيله وناس وراهم حق ضيافه وصب قهوه غير الهداية

وقف بو عبد الرحمن يستقبل الجد وكم شخص من الكبار القبيله / ي مرحبا هلا فيكم نورتونا الله يتمم ذا اليوم على كثير

صلاح وهي مبتسم ويحاول مايبين حزنه / امين يارب وش الاخبار

عبد العزيز وهو يبوس خشمه / تسرك وتعجبك ي بومشعل تو مانورت مجالسنا

الكل دخل وجلس وصوت الاغاني القديمه وتبارك والفرحه من البعض والبعض لا

مشعل كان واقف عند الباب ويناظر في ذياب ويبتسم ف خبث

وذياب يناظره ف نظره اخذتها منكم ومن عيونك وغصب عنكم

مشعل همس كأنه عارف وش يقول / والله ان تبطي

ريان كان واقف قريب من نايف وسعود ومقرن اللي يبتسمون له

تقدم منه نايف ومد يده / اهلين ي مرحبا اخوي اختي اسيل.

ريان مد يده وسلم عليه وضحك / اي اي زين عارف اني آخوها قبلك

نايف / اننننن ندري ندري المهم حياك تعال اجلس معنا مع الشباب

مقرن /اي والله تفضل حياك اي انا اصير حما اختك هههههههههههههههههه

ريان يناظر فيهم وهو مبتسم يحس انه نفس جوى توقع انهم مغرورين بس عجبه الوضع معهم وجلس معهم وسوالف وضحك


رفع الجوال ودخل الواتس مرسل > بداية جديده يمكن؟

دقايق وصلت له رساله> تخسي هه والله ان تبطي

رسل لها ‏>
الشعر انا والحزن انا
وانتي السعاده والامل :)


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


عند اسيل ف جناح ذياب قربت عند السرير وجلست وهي تناظر أطفالها الاربعه نايمين فهدوء همست ف حزن وقهر وهي تشد بقوة على باقة الورد /امكم بتزوج ابوكم مغصوبه منه

غمضت وهي تذكر اول ماولدت


في ماليزيا
مستشفى /.....**^
الساعة 9 ص


كانت توها تصحى بعد ثلاث ايام نوم أو نقول غيبوبه بسبب المضاعفات اللي صارت لها ف يوم الولاده كانت بتخسر حياتها جسمها عمرها وتعب قلبها ماتحملو الولاده ل اربع أطفال

فتحت عيونها اللي مليانه دموع تناظر السقف قربت منها ميرانا ومسكت يدها / الحمدلله لله انكِ بخير... وطلعت تنادي الدكتور والممرضه

وبعد ساعة من الفحص نقلوها غرفة مريحه وقدها غفت شوي فتحت عيونها مره ثانيه وهي تتحسس بطنها / وينهم ؟

ميرانا قربت منها وهي تبتسم / انهم بخير وبصحة جديده من ذو ثلاث ايام

اسيل بصدمه / ثلاث ايام! انا وش صار معي

ورفعت راسها ل ميرانا اللي مو فاهمه عليها / ماذا حدث

ميرانا وهي تمسك يدها / لم تتحملي الولاده وقد دخلتي ف غيبوبه والحمدلله لم تستمر كثير

اسيل غمضت عيونها بقوة ودموعها تنزل كيف حالها كذا ولا حست ولا احد معاها ف بلد غريبه هربت من اللي صار لها بسبب ذياب


فتحت عيونها ماتبي تذكر أكثر تعبت كثير وقفت قدام المرايه تتأمل شكلها بفستانها الابيض اللي كانت تتمناه اللي رسمته ف مخها كيف عرف ذياب ماتدري كان ماسك من الخصر ونافش بطوله يجذب الانظار ومن عند الكتف مفتوح ورافعه نص شعرها وتاركه الباقي بكيرلي خفيف على ظهرها مغطي عليه الطرحه اللي اطول من الفستان و الطقم اللي جابته امها مزين رقبتها والحلق النآعم وباقة الورد اللي في يده ب الون الأسود

لفت تناظر البوكس الأسود اللي على الكنب اللي هي جابته ل ذياب ابتسمت بخبث ورجعت تناظر نفسها ف المرايه / أجل ام وتزوج سلامات بس يلا عشان امي واهلي وهو شغله معي ليش أضعف اصلا؟

دخلت امها ومعاها مسؤولتين عن تنسيق الحفل والزفه

قربت امها تناظر بنتها بتامل وهي تذكر الله على جمالها خافت تجيها عين الفستان شعرها الأسود لون عيونها اللي يجذب مشاءالله ضمته بشويش وهمست (‏"حصنتك"باسم الذي رزقني فيك ان لايضرك مع اسمه شيء )


حضنتها اسيل وهي تبتسم / وجمالك يمه تعب قلبي غطيتي علي >‏أمي" حصنتك بأسم الله من كل شي يؤذيك وجعلتك في ودائع الله التي لا تضيع ..

قربو منها المسؤولين عن تنسيق الزفه اللي لابسين ابيض وراح يمسكون الطرحه من ورا وفتحو الباب الجناح ونزلت امها قبلها ووقفت عند الدرج

وقفت عند الدرج وهي تناظر اللي تحت تحس عيونهم عليها حتى في الظلام

وبدت الموسيقى تشتغل ومع نور خفيف وهي تنزل موسيقية كلاسكيه هاديه ونزلت بكل هدوء وهم ماسكين الطرحه من وراها وفي يدها باقة الورد مشت ف كل غرور وهي تدري ان كل العيون عليها يبون يشوفون مين بنت صقر وزوجت ولد العالي اللي صارت لها ذا الحفله الفخمه اللي هربت وتزوجت من ولد عمها ع الورق معاها اطفال

رفعت رأسها يوم وصلت عند الكرسي مسكت يدها رحاب ام ريان عشان تساعدها تصعد وجلست على الكرسي والكل يناظر فيها
ويذكر الله وناس تحسد جمالها واهلها ومين خذت ☽

الكل كان يناظرهم والمصوره تصورها وكانو كلهم يهمسون بينهم بـ:ماشاءالله يازين العروس شفتتيي شعرها كيف ولا بشرتها حتى الميك اب خفيفه وطالعه حلوه ماشاءالله هذا هو الجمال الاصيل الله يهنيهم...يازيين زوجها زينه يفتح النفس..يازين فستانها يهبل ذي الحين ام من جدكم..اعطيها عمر17

جات عينها ف عين امها اللي واقفه عند الدرج ومبتسمه وابتسمت لها

سلمو عليها البنات وبعض الضيوف

ريم وهي تبوسها / اهلين مرت اخوي الحلوه

ابتسمت اسيل بتسليك لها وهي شوي وتحرق اللي موجودين باقة الورد تنتفت من كثر من تشد عليها بقوة واخيرا قالت لها انها تروح فوق

بشرى / ريم البسه حقتك برا هذا قلت لك إذا ضاعت ولا صار لها شي ولا بكي ي انا اخت زوجك اننننن

وقفت ورفعت فستانها شوي ومشت بهدوء لين وصلت عند الباب وصلت عند الحديقه حق البيت وفصخت الكعب وصارت تمشي بسرعة شوي لين بعدت عن مدخل الفله


وهي تغني تمايل

تمايل كانك القمرة على اللي ما ثم تناديني
‏وحسنك يجلي أحزان النوافذ لا تباهى بك


حست ف يد تسحبها ويد تغطي فمها وحشرتها ف مكان

بهمس/ هششششش ولا صوت



..
.
..
.
.
.
.
.
.
.‏براءة المنظر ... بنظرة عيونه !
‏تخلي لساني > عن الهرج مربوط

‏واخلاقه ، وصوته ، وضحكة سنونه !
‏تخلي المضبوط ،،، ماهو بمضبوط :)



~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


خلصت الحفله والكل راح مابقى الا العايله ودعت اسيل أهلها


الساعة 12:30 ص


فوق في جناح ذياب دخل الجناح وعلى الغرفه اللي له غير غرفة العيال > بس بيتمون كم يوم ويرجعون بيتهم

الغرفه ظلام والجو بارد

الغرفة كانت أثاث اسود وفرض اسود واضاء خفيفه ذهبيه كانت واقفه عند البلكونه

قرب من وراها ولفت عليه وهي تتكلم ف لطف / اهلين

ذياب؟؟ / اهلين هلا مساء الخير شحالتس

اسيل في قلبها يع يع / الحمدلله وانت؟.

ذياب / بخير

اسيل تبتسم بتصنع مع خجل ومكر / شكرا على الهديه..ورفعت عيونها تناظر فيه وقربت عند النور

رفع عيونه وهو يتأمل الفستان اللي اختاره وتمنى بشوفه عليها من سنه شكلها شعرها اللي يحبه عيونها اللي دايم وللابد تسحره

مسكت يده رفع عيونه يناظر فيها مصدوم ذي مو اسيل / مو انت جبت لي هديه انا بعد جبت لك وسحبت يده لين عند الكنب وشاف بوكس اسود كبير

اسيل وهي تبتسم / فتحه هذا لك

ذياب ناظر فيه يبي يشك ف اي شي بس ماشك كانت تبتسم ابتسامه عاديه مو خبيثه ولا فيه ضحكه مستفزه

قرب من البوكس وفتح الشريط وصاير يشوف اللي موجود وانصدم من اللي شافه وقف بسرعة وهو يناظر فيها وهي تبتسم قرب منها وسحب يدها بقوة

ذياب بعصبيه / كيف!!!!

اسيل وهي صوتها باين انها دايخ / هذا ضربه لك......وفقدت الوعي

ذياب مسكها بسرعة / اسيلللل



رجعت الفله فتحت الباب وشافت المكان كله ظلام وصعدت فوق بسرعة مع الزحمه محد فقدها دخلت جناحها وهي ترجف من الخوف ودموعها ف عيونها

.
.
.
.
.
.
.
.

.
.

.

اختار لنفسك مكانٍ يسمو بك ،لا يختاره الأخرون لك.


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
__________________________________________________ _________________________
‏استغرب شلون تاخذني معك في امان
‏الله يـ هالرضى .. و الله يـ هالشعور
‏,
‏شلون وأنت الشعور اللي يعيش فـ مكان
‏وكل الغيابات غيب .. ألا غيابك ظهور
‏,
‏من تربة الارض ؟وألا من تراب الجنان
‏ سبحان من كملك واعطاك هذا الطهور
‏,
‏لاتحرم الناس نورك ( ياسمي الحنان )
‏على الاقل اضحك شوي وعط الناس نور

منصور بن فهد
أنهى❄

__________________________________________________ _________________________

اتمنى انه نال اعجابكم

حسابي في wattpab

انستا >
rx4.m6

https://my.w.tt/uinb/rl68wwjvlh

اتمنى يكون في تفاعل كبير و تعلايقتكم هي سبب لانتهاء الرواية

للامبالاة هي آخر فصول الوجع / موقع غرام

مع حبي ❤







.





يهبللل كييييوت يالله ننتظرك ب البارت اللي بعده
حبيبتي في متابعين لك من خلف الكواليس اتوقع م عندهم حسابات انتي ادخلي على ملفك وحطي المشاركات وشوفي عدد المشاهدات

أدوات الموضوع البحث بهذا الموضوع
البحث بهذا الموضوع:

بحث متقدم
طريقة العرض

موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتديات غرام
iTraidnt by ROMYO

SEO by vBSEO 3.6.1