اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 20-08-2017, 05:57 AM
صورة &نـــونـي بنت الجنوب & الرمزية
&نـــونـي بنت الجنوب & &نـــونـي بنت الجنوب & غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي روآيتي الثالثة : جيت مابيك تحقرني جيت أبيك تعز شاني


آللهم إني استغفرك وأتوب أليك
سبحانك اللهم إني كنت من الظالمين
آللهم صل وسلم على نبينا محمد
"صلو عليه "
الروآيه لا تليهكم عن الصلاة والعبادة اللهم بلغت اللهم فاشهد
&
&
&
&

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صبحكم الله بالخير ي عسولات
اشتقت لكم بالحيل .. والشوق ردني لكم
ولحماسكم الله لا يخليني ....
وآلحين رجعت لكم بعد روايتي الأولى (آه ياعذابي )
و روآيتي الثانيه (أعشق أنانيتك عندما تتمناني لك وحدك )
.بمولدتي الثالثه بعنوان
((جيت مابيك تحقرني جيت أبيك تعز شاني ))

ويارب تنال على إعجابكم مثل الي قبل .وأفضل ان شاءالله ..
.. و بإذن الله كل اسبوع بارت أو بارتين إذا قدرت وطبعاً ماراح احدد يوم معين ..بس قبل نزوله بيوم ان شاءالله راح يكون عندكم خبر ... و في حال واجهتني ظروف ارجو ان تلتمسوا لي العذر على التأخير...
((أحبكم ))

@
@
@

&البآرت الأول &
وأنا واحد من الآلاف أعيش بعالمي مرعوب
أحس الأرض مهزوزة من أدناها لا أقصاها
@
@

@
(( في أرض الجنوب حبيبة قلبي ))

: يمه تعالي تقهوي والله الجوو مايتعوض ورفعت يدها يآرب ينزل مطر ....

زفرت بتعب: ادخلي ربي يرضى عليش... لا تمرضي الجو بارد بالحيل اليوم ... وتعالي ساعديني وبعدين انزلي من هالمكان المرتفع .. يمكن آلحين بينزل مطر وبتزلقي ...يكفي يدش يوم انخلعت منه ......

ضحكت بصوت عالي وهي تعلي صوتها عشان تسمعها : وش يدريش ..يمه اني واقفه على المرتفع ..

ابتسمت على ضحكتها : معروف مكانش ان شاءالله أخلي ياسر يجيب عامل ويسوي لي الحوش كله دكه وحده ويركب لي سراميك ..مابي إصابات ثانيه لش .....وبعد يمكن تخف لقافتش إذا زلنا هالمرتفع معاد تسمعي وش عند الجيران يحصل ....وتنشغلي بحالش ...

شدن عضت شفتها كاشفتها ليه تحب تطلع هالمرتفع بالحوش :
يمه علامش يقال الحين السراميك ماراح ازلق به ... وبعدين ياسر ماهو فاضي مع الابله مشغول.. والحوش يزينه كذآ طين وتراب مابي به سراميك والمرتفع ذا اعشقه ...قربت شوي من الجدار الفاصل بين بيتهم وبيت خالها مبارك وهي تسمع صوت عالي وصراخ..قفزت بخفه ...و ركضت جهة الصاله :
يمه يمه في صوت هواش ..جاي من بيت خالي مبارك ..

نوفه وهي مشغوله بالخياطه : خلي اللقافه عنش

شدن وهي ودها تعرف وش فيه ليت أمها تخليها تروح عضت شفتها بقهر وبترجع مكانها عشان تقدر تسمع وقفت وطالعتها وقالت بمحاوله أخيره : يمه الهوشه قويه شكلها خليني أروح أطمن عليهم ..وكاد ياسر قتل وحده من خواته ولا مرته يسوها ولد اخيش مجنون ...


نوفه بحده : أجلسي مكانش وأكيد مثل العادة أكيد مرة ياسر مسويه مشاكل مع خالتش ولا مع وحده من البنات وسكتت وهي تسمع الصوت واصل لهم بزيادة. وصوت ثاني غير مبارك وياسر. وشكل .الهوشه ماهي هينه هالمره ....بسرعة وقفت وهي متوتره : يمه جيبي العبايه ...خليني اشوف علامهم ...

شدن ركضت تجيب العبايه ..وهي فرحانه الحين بتعرف . الفضول ذبحها ... يالله ايش سبب المشكله هالمره ي ترا ...هم كذآ من فتره لفتره..تصير مشكله بينهم ...الله يستر ..أخذت العبايه واعطيتها لأمي نوفه ...
وبسرعة لبست عباتي ولحقتها ...وهي ماهو راضيه أجي معاها ...بس أنا وين ارتاح أجلس وماعندي خبر ...بالي يصير لازم
أكون أول الحاضرين بعد .......

أول ماوصلنا كان الباب مفتوح ...وخالي مبارك يفك بين ياسر
والشايب أبوزوجته.... الي ماسك بيد بنته ويبيها تطلع معه ...تخبيت ورا.. أمي بندم ليتني ماجيت .خلي لقافتي آلحين تنفعني ...يوم أمي راحت ياسر عشان تحاول فيه يفك
الشايب .بسرعة تقدمت لحور ونور الي واقفين جنب باب الصاله وانا اسمع امي نوفه تحلف على ياسر ...همست لنور الي ترجف من خوفها : أمشي خلينا ندخل الصاله والله ي أخوش وأبو زوجته كرهوني باللقافه كلها

حور بعصبيه : اسكتوو ياسر لا ينتبه لوجودنا من صوتش

نور همست : وين ياسر ينتبه شوفي كيف ماسك بالشايب شوي ويذبحه الله يستر أخوي انهبل يبي زوجته

نوفه : تعوذ من إبليس ي ياسر وفك الرجآل كبير وله حشيمه ..

صرخ بصوته كله : قسم بالله ماتطلع وانا ولد أبوي وي عمه أدخلي ودخلي معش عفاف و البنات وامي وماعليش منا

نوفه بعصبيه : تعوذ من إبليس اقولك وحكم عقلك وقربت منه وهي تحاول تمسكه وخله يأخذها آلحين وبعدها تقدر ترجعها بس بهالطريقه يمه بتفقدها
عفاف وهي خايفه : تكفى ي ياسر اسمع كلامها و خلني اروح
معه
ياسر بعصبيه والدنيا سوده بوجه : اذبحه لو تطلعي معه

ابو عفاف : والله مابقي غيرك انت ي المهفه تسويها والله انها قدامي والي برأسك بعيد عنك ي الهامل الي عايش ورا ..ظهر بنتي ...

ابو ياسر صرخ بعصبيه : جابر تعوذ من ابليس ولا تقهره زود
وانت آلحين روح وانا بنفسي بوصلها لك ...

ابو عفاف : خلي ولد يتعوذ من إبليس ويخليني أخذ بنتي

ياسر وهو ينتفض بعصبيه هالشايب طير العقل الي برأسه ابعد عمته بقوه: هامل لو خليتها تطلع معك وراح يركض لغرفته

ام ياسر وهي تقرب من نوفه : تكفين ي نوفه هو يسمع كلامش ومايثني بعدش ...تكفين وانا فداش انش تسوي شيء .بهالمجنون وهو هالشيايب الي اجن منه


ابو عفاف بحده : اقطعي ي مره واحشمي وطالع بنته الي تصيح روحي بسرعة جيبي اغراضش وقدامي قبل رجلش يرجع ..

عفاف وهي منهاره تعبت من كثر مشاكل رجلها مع أهلها : يبه
تكفى روح وانا بخليه يوصلني بس يهدا شوي يبه الله يخليك يبه انك تروح ...

ابو عفاف بعصبيه : اقولش روحي جيبي اغراضش كلها قبل يقبل تراه ناوي بالشر

نوفه بعجز طالعت مبارك الي ركض ورا ولده ..وهي لأول مره تشوفه بهاالشكل هزت رأسها والله ماغيرك ي الشايب العايب ناوي بالشر طالعت ام ياسر وقالت بحسره : والله هالمره ولدش مايبي يحلها بالخير في رأسه شيء ولد مبارك وطالعت
أبو عفاف خذها قبل يطلع وسكتت وهي تشوفه جاي وبيده فرد ....وأبوه يحاول يمسك فيه ..بسرعه تقدمت منه وهي تصرخ : تضيع عمرك عشان شايب مخرف ومقضي .......

ابو عفاف بعصبيه وهو يشوف الفرد بيده : حريمكم يغلطون فيني وانت طالع بالفرد بيدك طالع بنته هذا الرجال الي تبيه ...
وتفضليه علينا ...

نوفه بعصبيه من خبث هالرجال أبد ماهو وقت أنه يستفزهم ماسكه ياسر بقوه هي وأخوها مبارك ويالله قادرين يمسكونه ...وهو يصرخ ويحاول يفك عمره منهم صرخت : تسهل وفك
بنتك ورجلها من المشاكل ...


عفاف كانت تصيح بعجز وهي تشوف لوين ياسر وصلها قالت له تمهل وارفق .. شوي بروح معه وبرضيه وبرجع لك بس لا
حالف يمشي كلمته .. وحاولت في أبوها بعد ..يروح وهي بتجي يوم يهدا شوي بس بعد ركب رأسه.. وإلا كلمته هي الي تمشي .. بس يوم شافت المسدس ...موجههه لأبوها مارضت صرخت بعصبيه : والله روحي قبله ومدام وصلتها لكذا ي ياسر ورفعت هالمسدس بوجه ابوي أنا الي بروحه معه وانا راضيه بعد ومسكت يد أبوها يالله يبه ...أغراضي يرسلون بها ....ولا مالي حاجه فيها ...حلال على بيأخذها بعدي .وأعطتهم ظهرها ومشت معاه .

ياسر بسرعه. فك عمره من عمته وأبوه ... وأطلق الرصاصه
بس يوم أطلق أبوه رفع يده وحطت بالهواء.. ....

عفاف صرخت مفزوعه .وجلست على ركبه وهي مقفله عيونها
ماتبي تفتحها وتشوف أبوها قدامها جثه مقتول من مين زوجها " يبه " يبه ".فيك شيء ....يبه قتلك ....
.
ابو عفاف وهو مفزوع لف وصرخ بعصبيه : قلت لك ما تقدر تسويها يالجبان بوجهي. .. ويوم اقفيت غدرت نزل نفسه ومسك بنته الي طاحت بالأرض وهي تصرخ مافيني شيء شوفيني .ولايقدر يمس شعره مني .. عفاف افتحي عيونش شوفني مافيني شيء ....عفاف يبه خلاص ....

ياسر بسرعه ركض يمها وهي منهاره دف أبوها عنها : عفاف
لا تخافي مابه شيء صار رصاصه وطارت ..

ام ياسر صرخت بكل صوتها : كنت بتضيع حالك يمه بسبتهم
الله يأخذك جابر جيت بمشاكلك خذ بنتك وفارق ..وخلها تنهار عندكم ولا يسمعون الجيران وتفضحنا ....

.نوفه وهي معصبه ومفزوعه بعد ..من الي صار قربت من ياسر الي ماسك عفاف وهو يرجف ومنهار طالعت لأم ياسر وهي ودها تضربها : اسكتي لاتزيديها ..والفضحيه ماغيرش بيجيبها لنا ...البنت منهاره حدها من الي سواه ولدش

عفاف دفت ياسرعنها وحاولت توقف وهي منهاره : ابعد عني لا تلمسني يااال***** ترمي على أبوي قدامي والله ماعشت ي
ال*****

ياسر عض شفته بعصبيه : ي بنت احشمي عمرش واسكتي
ويالله أنت تقلع وخلنا بحالنا والأرض الي مغربلنا عليها بعيده عنك وعن شواربك ولدك قله المرجله ماهو كذآ ..

عفاف قربت منه وضربته على صدره : بعد تسبه ..ووتقهره
ب الأرض قدامي. صدق مابك نخوه قد أبوك وتسوي كذآ معه
مخدوعه بك كنت ..مسكت بيد أبوها.. والله انا الي استأهل دفعت لك قيمة الأرض وأنت ماتستاهل ...غير الي ينزل قدرك مايرفعه

ياسر صرخ بقهر :دفعتي لي وبسدد وانتي عارفه هالشيء انتظر استلم الجمعيه وتأخذي حقش ..وقدري ماهو اشكالش ترفعه ..

عفاف :حقي بأخذه منك وأنا بيت أبوي ... طالعت أبوها امش يبه ...وراحت معه وهي تسمع صراخ ياسر وتهديده ......
نوفه يوم ياسر تحرك بيمسكها مسكت.. فيه بقوه وهي تحلفه : تكفى يمه والله ماغير تزيدها آلحين خلها تروح مع أبوها وتهدا شوي وبترجع لك ماهي أول مره تصير بينكم ..وليتك تتنازل عن ها لأرض لأخوها وتفك نفسك من هالمشاكل ...ويوم تحصل المبلغ خذلك أرض أحسن منها وبفلوسك محدن له كلمه عليك

ياسر ... مقهور فشلته وعيرته.. بعد بالقرض الي أعطته ..هي عشان يأخذ هالأرض.طيب ماهو قال لها بيسدده من راتبه ولا يجي دوره بالجمعية ويعطيها . وعمته آلحين زودتها عليه تقول
له تنازل وشلون يتنازل وهو حفي عشان يأخذها....

قال بعصبيه : أرضي أشلون اتنازل عنها وإذا عشان قيمة الأرض ..ماهو بحاجتها ...متفقين انا وهي .كيف تأخذ حقها .. وكور يده بقهر كله من سلمان ال***** هوو الي محرض هالمخرف وجاي لنا ......
ابو ياسر : الأرض هذي بتجني عليك مصايب وانا أبوك

شدن
كنت مفرزوعه من الرصاصه الي طارت ...الحمدلله ماحطت في واحد منا ...والله ماتوقعت كذا بتوصل ...توقعتها مشكله مثل كل مره .ونجلس نطقطق عليها أنا ونور ....بس استأهل انا وهاللقافه الي فيني ياما أمي نوفه حذرتني منها ...قلت لنور وانا ارفع عباتي على رأسي واعدلها ..
"آلحين أخوش بعقله بيقتل أبوها ماهو صاحي صدق""
بس سكتت من الصرخه الي جتني توقعت أتكلم بصوت واطي اتاري صوتي كان واصل له ....

صرخ بعصبيه : واقتلش أنتي بعد لو ماتسكتي عمه قلعي بنت المصريه من وجهيي لأ اذبحها ...وبصرخه أعلى وش حاشرها بينا ....ودي أعرف

جسمي كله ارتجف من صرخته ...ومن تهديده لي انا وش سويت له آلحين طالعت ..نور وحور الي بعد هم خايفين أكثر مني....ودي اقرب من أمي ...وأحتمي فيها ...بس أمي واقفه
قريب منه ...بسرعة انسحبت للبيت وانا اطالع وراي خايفه
فعلاً يقتلني ....هذا ((وحش)) ..وبعدين وش بنت المصريه هذي يفتكر انه يعايرني والله ان لي الشرف ...رفعت يدي وانا ادعي يآرب ((عفاف وأبوها يجلدونك ويوصلونك للمحاكم بعد ))

نوفه بعتب وزعل :تحط حيلك في بنتي وقدامي بعد

ياسر عض شفته .بندم .ليه قال لها كذا وقدام عمته الي ماتشوف
غيرها بهالدنيا .غصب عنه يكره لقافة هالبنت من وهي صغيره ..ودلع عمته لها يستفزه طالع عمته الي تناظره بعتب : آسف ي عمه وحقش علي..

نوفه بزعل ...أعطته ظهرها ولحقت شدن ..
دخلت البيت دورت عليها بالحوش ودخلت الصاله ماحصلتها
راحت للغرفة حصلتها تصيح ...قربت منها وضمتها : افا شدون تصيح ...والله ماغير أخذ حقش منه ..
بصوت خايف ويرجف :بيذبحني ولد أخوش ورفعت رأسها سمعتي آيش قال بيقتلني بدال الشايب ....ومسكت فيها بخوف

نوفه بحزن عليها هي يالله قدرت تطلعها من الخوف الي عندها الي مسببينه أهل أبوها الله لا يبارك فيهم ....عقدوها بحياتها
همست لها : والله مايقدر لاهو ولا غيره يمس شعره منش وانا موجوده وبعتب مسكت وجههها ومسحت دموعها يمه ليه هالخوف كله هو كان معصب وانتي بعد ماله داعي تقولي كذا


شدن طالعتها وعيونها دموع هزت رأسها بقهر: توقعت إني اتكلم بصوت واطي مادريت أن صوتي عالي ...ورجعت تصيح بيقتلني بداله ...والله لاااادعي عليه


نوفه ضحكت عليها : أدعي له بالصلاح والخير وسامحي يمه

شدن بقهر : ان شاءالله ان عفاف ماترجع له وتصير له حسره

نوفه بحده : كذا انا علمتش

شدن : يستاهل يمه ورجعت تصيح بقوه ...وهي رافعه يدها وتدعي يآرب ان تخليها حسره بقلبه ..ومعاد يشوفها ويجعلها تأخذ الي أحسن منه والي يشبعها فلوس ماهو يأخذ..منها ....
نوفه : أقول ي شدن وش ذا الدلع الي بش وهالصياح آلحين والدعاوي يقال قتلش كلن معصب وقال كم كلمه مايقصد بها شيء. . ويالله ارجعي للي كنتي عليه قبل لايفوتش الجوو به رذاذ وشكله بينزل مطر قوي .. ويالله نسوي بعد قرص وعليه سمن وعسل الي تحبيه ويحبه هالجوو ...

شدن هزت رأسها بخوف :لا لا مستحيل اطلع الحوش ولد أخوش موجود ...يمكن باقي معصب ويرمي رصاص مره ثانيه جهة بيتنا وتحط فيه هالمره تعرفيه مخبول ويسويها والله
مفروض خالي مبارك يأخذ منه هالفرد ....
نوفه عقدت حواجبها : يالله على هالافكار الي برأسش ..

شدن مسحت دموعها : بجلس بالغرفة الروح غاليه يمه

نوفه بعدت عنها وطلعت للصاله تكمل الخياطه...وهي حزينه عليها ...وزعلانه من الحاله الي فيها الله يسامحك ي ياسر فزعتها ......
..
@
@
@

بيت أبو ياسر

قالت بحزن وهي تضرب على كتف ولدها : يمه ماعليك لا تزعل نفسك والله ماغير أخذلك الي تسوها ..
.

طالع أمه بزعل : يمه وش تقولين مابي غير عفاف وتدرين بغلاها عندي ...وان شاءالله هالمشكله تنحل ..

ام ياسر بقهر : وش تبي فيها وهي أختارت أبوها عنك وعيرتك بالفلوس وترادد بكلام سم ولا حشمتك قدامنا



نور:يمه أكيد بتختار أبوها يعني بتختار ولدش الي بس ينافخ وشايف حاله ...

ياسر وقف وهو معصب وقرب منها بسرعة ...ناوي عليها

نوربسرعه قفزت وهي تصرخ.. وتخبت ورا.. أمها بخوف ...ندمت أنها تكلمت ....
ام ياسر وهي تبعده عن أخته :ياسر لاتحط حرتك بهالبزر

ياسر بعصبيه : أقسم بالله ماتقهرني إلا طول لسانها هي والملقوفه الثانيه الي مدلعتها عمتي ...

ام ياسر :خلك آلحين منهم و فكر أشلون تخلي زوجتك ترجعلك وتقهر الشايب الي فضحنا والله ماغير ام مفلح شوي وتدق الباب وتجلس تسأل ...
ياسر بضيق : يمه يرضى عليش خليني آلحين شوي اهدا وبعدها بقولش وش بيصير ان شاءالله ...وام مفلح صرفيها ولا تقولي لها شيء مابي المشكله تكبر ويسمعون فيها الجيران

نور وهي متخبيه ورا أمها : وصت الرصاص وش نقول لهم لو سألوا

ياسر بعصبيه : انكتمي

ام ياسر رفعت يدها تحذره : بحاول اصرف الموضوع بس من
آلحين روحه معك ماهو برايحه خذ عمتك نوفه تروح معك مثل ماهي خطبت لك آلحين تكمل جميلها الله لا يضرها

ياسر بضيق وقف ....أبد ماهو وقته هالكلام الي تقوله أمه ويدري
فيها ماتحبها ولا تطيقها أبد...
دخل غرفته وهو مقهور أشلون ....قدر يأخذ زوجته من عنده ....((وانتي ي عفاف بعتيني بالرخيص شلون كذا هنت عليش أول مره تطول لسانها بهالطريقه عليه )) ....
...



آخر من قام بالتعديل &نـــونـي بنت الجنوب &; بتاريخ 20-08-2017 الساعة 06:35 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 20-08-2017, 06:01 AM
صورة &نـــونـي بنت الجنوب & الرمزية
&نـــونـي بنت الجنوب & &نـــونـي بنت الجنوب & غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآيتي الثالثة : جيت مابيك تحقرني جيت أبيك تعز شاني




في الرياض
::
::
نزل من الدرج وهومشغول بجواله يقراء المحادثة الي وصلته من خوية شاف أبوه وزوجته ولدها جالسين بالصاله يتقهون علق .. بطريقة مستفزة : اووو العايلة السعيدة مجتمعه اليوم وطالع أبوه وهو يشوف نظرات الاستحقار بعيونه ..قال بوقاحه :على هونك ي ابو مصعب خف علينا ...

ابو مصعب بحده: أجلس تقهوى وخلنا نتكلم

مصعب ابتسم بسخرية :نتكلم في نفس الموضوع يبه كم لنا وحنا نعيد ونزيد بنفس السالفه ...

قالت بدلع ابد ماهو لايق على عمرها : خلاص يكفي ي صقر
خلي الولد على راحتووو

مصعب ميل فمه بسخريه وأشر عليها بتصغير :سمعت قالت خله على راحتووو


طالعه بعصبيه :طيب ممكن أعرف متى ناوي تداوم

ابتسم بوقاحه وأشر على عناد :خلي ولد الجوهره. يداوم بدالي وخليه يشغل شركتك النايمه

عناد بعصبيه:ليه مين قالك اني محتاج اتوظف بشركة ابوك
سكت يوم شاف نظرة العتاب من زوج امه وقف على طول وطلع ....

مصعب بسخريه: وش فيه ولد الماما نفس علينا كذا فجأه
شوفي حل مع ولدك اي شيء يعصب منه هالنفسيه ويقال آلحين عفيف نفس خف علينا بس ....

شافها تناظر ابوه بدون ماترد عليه قرب بوقاحه ....
وهو يأخذ فنجان القهوه من الطاوله ..صغر عيونه :اوه شكل هالمره ماضبط لك البوتكس .. اي والله عندك خد أكبر من خد غبي هالدكتور. رحتي له وهمس بوقاحه أكثر عدليه بسرعه قبل ابو مصعب مايشوف له شوفه ثانيه ترا قلبه فندق ويغيرك بلحظه هالصقر.....وضحك بصوت عالي مستفززز...

ابتسمت مقهوره من ولد زوجها الوقح بس مستحيل تنوله مراده :تطمن ابوك مايشوف غيري ولا لا صقور وابتسامتها توسعت يوم شافت كيف وجهه حمر وعصب ماعوزك تنتصر علي ..

ابو مصعب : الله يخليك لي ...
وطالع ولده بحده وانت اجلس تقهوى مثل الخلق وخلك من الكلام الي ماله داعي ولا توكل الله يستر عليك

مصعب حس بقهر وحقد أكثر يكرها ويكره ولدها المعقد ..
أبوه صار خاتم بيدها وبيد ولدها ....

حط الفنجان بقوه وبعدم احترام وقال بحده:عليكم بالعافيه طلع
وهو معصب بالحيل
بدل مايقهرها قهرته الخبيثه ..لكن هين ي الجوهره ماكون مصعب إذا ماطلعتك من هالبيت ...ركب سيارته وحركها بسرعة جنونيه ...مد يدها ..وأخذ الجوال ودق رقم خويه بعصبيه :تخاوني للبر وأجل المشور الي قلت له عنه بعدين ..

:تم

مصعب : خلك جاهز مافيني انتظرك ...

عادل ابتسم على جنب : اقول مصعب وش مسويه فيك الجوهره ومخليتك تهج للبر بها الحر سكت من السبه القويه الي جته وتقفيل الخط بوجهه ...عض شفته اخخخ وقت ثقالة دمي يالله الحين وش يفهمه هالعنيد اني امزح معه بسرعه رجع دق عليه قفل بوجهه كتب له ((تكفى مر علي ودي فيها ي رجآل هالطلعه )) فتح الرساله وطنش
رسل له مره ثانيه وهو يضحك بخبث((عشان الجوهره طيب))

رمى الجوال وهو عارف خويه مستحيل يروح بدونه صح يزعل ويعصب ...وفيه كل العبر.. بس بسرعه يرضى ... وفعلاً كلها دقايق وشاف رقمه يدق رد عليه وهو ماسك الضحكه : ي هلا والله بهالصوت وينك من زمان عني .....

بعصبيه :اطلع بسرعة ولا حركت وقفل بوجهه
بسرعه طلع يركض وركب السياره ...رد السلام مارد عليه حرك بسرعه وهو مقفله معه عقد حواجبه:وش مسويه فيك
الجوهره معصبتك كذا ...

مصعب وهو صاك على سنونه:عادل بتسكت ولا نزلتك
وبعدين مين الي يقدر على مصعب ماغير فيني طاقه ودي اطلعها بالتطعيس ..بالبر.. والجوهره مابي اسمها ينذكر قدامي ..

عادل رفع حاجب : بحاول اصدقك ي رجآل

مصعب مسك على رأسه : عساك ماتصدق وقف جنب المحطه وقال بضيق : أنزل خذلي دخان و تعال سوق بدالي ..
رأسي يوجعني ...

عادل بحزن على حاله : ليه مسوي بعمرك كذا والله مافي شيء يستاهل تضيع حالك عشانه جالس تدهور عمرك على الفاضي ..
ماغير اتعبت عمرك بهالدخان تبلعه ...وصدرك تعبان

مصعب بطفش : آلحين هالبربره عشان قلت لك أنزل خذلي دخان

عادل طالعه وقال بتردد: ترا علمني منصور أنك طلبت حمود يجيب لك من السم الي يبلعه ولا تنكر مصعب ماراح اسمح لك تدهور حالك أكثر من كذآ

مصعب نزل من غير مايرد عليه واتجهه لمحطه وخذ له دخان وطلع وبسرعه بدلوا أماكن بعض
...وبعد هدوء لمدة نصف ساعه قال بصوت تعبان : ودي اعرف
وش مسويه له ومخليها الكل بالكل لا وجهه يفتح النفس ولا أخلاق زينه ....


عادل طالعه بحزن كان مرجع المرتبه وحاط يده على عيونه هز رأسه على حاله :كل مره تسأل هالسؤال وارجع ارد عليك وأقولك زوجته وش تبيه يسوي بالله أكيـد بيعزها وبنظره مافي مثلها

مصعب ابعد يده عن عيونه وطالعه بعصبيه:زوجته قول ساحرته
إلا هذيك وش فيها ينحب ...

عادل زفر بضيق نفس الحكي يتردد وينعاد كل مره : مصعب كبر عقلك وصفي نيتك وبعدين ماهوأنت خاطب خلاص
ي رجآل خلي ابوك يعجل لك بالزواج وانشعل بحياتك وخلي ابوك بحاله وكاد بعد الي بتأخذها يكون بها خير وتبعدك عن الي ناوي تضر بها نفسك

مصعب ابتسم بخبث :انشغل بحياتي واخلي الجوهره تأخذ راحتها
هذا المستحيل بعينه بتزوج وبسكنها على قلبها ....

عادل بيأس :والله انت حالتك صعبه

مصعب رجع حط يده على رأسه وزفر بضيق: سق وانت ساكت بعض مرات اندم اني أخذك معي يقال الحين جايب الحل قال ايش تزوج واستقل بحياتك ....ابعد يده وناظره بعصبيه وبعدين منصور ال*** متى قالك
عادل ندم انه قاله منصور الي خبره ليته ..ماقاله أسمه ...آلحين بيسوي مشكله مع الضعيف ..
@
@
@
@
@
رفعت شعرها وبطفش :اوف أميره ترا حدي طفشت وبعدين يستاهل ولد الجوهره خليه مايعرف يكسر خشمه غير مصعب
شايف حاله وهو عاله على عمي ..

أميره بضيق من كلام أختها :اقولك ابوي يقول فشله امس بالمجلس والله لو كان غيره كان قام ومسح بخشته الأرض بس مسوي قدر وحشيمه لابوي وعمي ...

الشموخ زفرت بضيق : اف اف هذا كله ليه مصعب رمى كم كلمه على دلوع الماما صراحه مكبرين السالفة وهي ماتستاهل .

أميره بقهر : صدق لايقين على بعض انتي وها المصعب

الشموخ بغرور : اكيد لا يقين على بعض ولا شلون بوافق عليه

أميره ابتسمت بسخريه :الله يستر عليك من هالمصعب لا يرميك بعد تعرفيه ماله أمان ...
الشموخ ضحكت بغرور :وش الي تقوليه يالمجنونه روحي زين
شوفي لك شغله غير المحاماة عن ولد الجوهره يقال آلحين بيجي يخطبك ...والله انه ماهو في هواك ولا هو داري عنك متعبه نفسك ومتعبتني معاك على الفاضي ....

أميره وجهها حمر من القهر ...وقفت وهي معصبه ...من وقاحة أختها ...وطلعت وقفلت الباب بقوه .....

الشموخ بضحكه كلها شماته : باب غرفتي وش ذنبه .. ...
@
@
@
@
@::
وصل مكتبه الخاص .. وهو قرفان .. فتح ملف القضيه ورجع سكره ..ماله نفس يشتغل على القضيه ويركز وهو بهالعصبيه .. ..كل مايذكر... كيف امس مصعب.... فشله قدام الرجاجيل ..واليوم بعد يتمسخر عليه ...وده يعرف وش الي سواه معه .. ومخليه يكرهههه بهالطريقه... وليته يكرهه ومخليه في حاله ..لا مايخلي فرصه غير يفشله .. هز رأسه..افضل شيء أطلعه من رأسي ...واشتغل ...فتح الملف وهو يطالع القضيه الي صعبه بالحيل رن جواله ...رفعه شاف رقم الي موكله ......بيذكره بموعد الجلسه ...أكيد ...زفر بضيق وفتح الخط .....
@
@

@
@
أول ماوصلوا البر طالع مصعب :الجوو حر بالحيل ...الله يسامحك على هالمشوار ..
مصعب طالعه بسخريه ورفع يده يأشر له: وقف وقف هنا بس
...
عادل عقد حواجبه : تنزل هنا لا لا المكان هنا مو حلو خلنا نقدم شوي .....
وانت مزاجك يبي هدوء وبضحكه خايف شوي وتتهاوش مع الي موجودين ....مافيني افك بينكم يكفي الي يصير بالاستراحه كل يوم ...وطالعه بضحكه ي رجآل ليه تدور للمشاكل دواره ..

مصعب طنشه و.فتح الدريشه للأخير وقال بصوت تعبان وحزين :كان تحب البر بالحيل ..وبذات لو جا مطر وماجت هنا تزعل مني وماتتكلم علي لمدة يومين .وتهددني تسحب علي السياره ..طالع عادل بحزن انحرمت من العيشه الي تتمناها كل مره مع رجلها وجت هذي وأخذت كل شيء ....حس بكتمه والضيق يزيد عليه صرخ بقوه .. عادل وقف بسرعة...بنزل ...

عادل وقف السيارة وهو مفزوع...عليه ..لمتى بيجلس كذآ ..
مقدر حبه لأمه بس كذا يعذب نفسه ...نزل بعده وجلس قريب منه وقال بصوت هادي : تبي ترتاح تصدق عنها ولا تجلس تفكر في أشياء راحت وتتعب حالك وبعدين أبوك ندمان والله

مصعب بسخريه طالعه : ندمان وهو مع الجوهره قول مرتاح
سكت وهو يسمع صوت الرجآل الي يصرخ طالع عادل وهو
عاقد حواجبه : وش فيه الله يستر بسرعه فز و تقدم منه وهو
يركض ...ناحيته ...شاف مجموعه رجاجيل متجمعين بمكان واحد قال بصوت عالي : خير ي جماعه وش فيه لفته الاثنين الي ماسكين الرجآل الكبير بالسن وهو طايح على
الأرض ويبكي بصوت عالي ويطالع البئر المفتوحه ....

:ولدي طاح هني تكفى لوعندك خبره تقدر تنقذه
ولا اتركوني أنزل لولدي ...حياة بعد مابيها ....

مصعب بسرعة رجع للسياره .....وهو يركض ...

عادل طالع خويه يركض لجهة السياره أكيد ماقدر يتحمل الموقف أكيد ذكره بأمه يوم ماتت وبذات مع نحيب الرجآل الكبير قال بسرعه : دقوا على الدفاع المدني بسرعه وانت ي عم وشلون تنزل وكاد إنها غميقه ....
صرخ وهو يصيح : قلت لكم حياة بعده مابيها ...فكوني ..

عادل بحزن عليه نزل ومسكه وهو يهدي عليه صرخ بالي حوله : ارجعووا دقووا على الدفاع المدني ..

: دقينا وآلحين جاي بالطريق ...يقول قريب ...

صرخ الشايب بصوته كله : بيموت قبل يجي صدقوني وليدي طفل مايقدر يتحمل فكوني خلوني أنزله وان مات أموت معه

عادل وهي يهدي فيه : ي عم لا تخاف وأحمد الله البير شكله
مهجورو مابه ماء وان شاءالله ماهي غميقه لا تخف ...يوم شاف
زاد بصياحه صرخ وهو يطالع الشاب الي واقف: بسرعه دق شوف وينهم فيه وسكت وهو يشوف مصعب جاي يركض وبيده حبل ......وكاد بعقل صاحبه شيء وش الي ناوي عليه ...

وقف بسرعة وتقدم منه قال بخوف : وش ناوي عليه مصعب
لاتقول ....
مصعب وهو يأخذ نفسه بصعوبه : الي في بالك وابعد عني

عادل بسرعة : مستحيل أخليك تسويها لا تنسى عندك ربوو بتموت والله وباقي ماوصلت له ...

مصعب ربط الحبل على خصره وقال بعصبيه : عادل ابعد عني واسمع الي بقوله لك أنت خلك ماسك بالحبل زين شافه متردد
طالع الشاب الي واقف مثل قلته قال بصرخه: تعال بسرعه خلي فيك فايده وامسك هالحبل زين وانا بطب أول ماوثق الحبل عليه...بسرعه نزل بالبئر شوي شوي .وهو متمسك بالحبل..كان يحس بكتمه وهو توه في البدايه بس تحمل ...عشان يقدر ينقذه قال بصوت تعبان يآرب قدرني .....
عشان هالرجال المسن يآرب لا تفقده ضناه ...أول ماحطت رجله بالقاع فرح ان البئر ماهي غميقه .سمع صوت ون خفيف الدنيا ظلمه بسرعه مد يده وتحسس.. بحذر ويوم تأكد من وجوده ..أخذه بسرعه وحاول يصرخ بصوته كله : اسحبوو الحبل بسرعة .......
يادوب.. يسحبونه حس ان الولد الي بيده معاد له صوت كان يون بس فجأه سكت حس بخوف صرخ بصوته كله: بسرعة تكفون لا
يروح فيها ..حس بتوتر وخوف الدنيا ظلمه عليه والولد مايدري
وش حاله فجأه سكت ...عض شفته وهو يحاول يساعدهم وهم يطلعونه أول ماطلع على صوت صراخهم وبذات ابوه الي أخذه منه وهو يكلمه منهار : يبه يبه رد علي ولدي مات قلت لكم قلت لكم ...
مسك بعادل الي يساعده يطلع بسرعه قال بصوت عالي : لازم نسعفه ....


عادل بسرعة أخذ مويه ورشها على وجهه البزر حس الروح شوي رجعت له بدا يبكي ...ويناظرهم بخوف الشايب صرخ بفرح يوم سمع صوت ولده يصيح : الحمدلله يآرب الحمدلله يآرب ...مد يده ومسك يد أبوه ....وهو يصيح متعور ...بكل مكان بجسمه ..حمله وهو يشوف الدفاع المدني الإسعاف بعد .ركض ناحية الإسعاف وهو يصرخ : تفكون عالجووه ..........

..مصعب وعادل راحوا معاهم للمستشفى ....
أول ماوصلوا ...شافوا أبوه بعده يصيح ...قرب منه مصعب : ي عم قول الحمدلله ولدك طلع منها بالسلامة

: جسمه كله تكسر ...وهو ضعيف وين يقدر يقوى على هالكسور ..
مصعب : ماعليه ي عم قدامه العافية شاءالله وكلها كسور وتجبر...

:وحيدي ماجبته إلا على كبر والله لو صار به شيء رآح أموت
مصعب قرب من عادل وهمس : شوف كيف يحب ولده ...
يالله ليته أعطى أبوي شوي ....

عادل هز رأسه بضيق : مووقتك أبد. ...

قرب من الرجال الشايب وقال بحزن : تطمن ي عم ان شاءالله مابه شيء وحنا معك لما تطمن على ولدك

: الله يجزاكم الخير .وطالع مصعب وهالرجآل السنافي ماطلع من جزاه الله يطمني على ولدي ويبشر بالخير ..
..وسكت وهو يشوف إخوانه وعيالهم جاين قال بصوت حزين : ي ابو بدركان ولدي بيغدي اليوم

ابو بدر قرب منه وضمه: تصبر وانا أخوك ...

مصعب حس بضيق ...مسك على صدره..و.قال بهمس :نمشي طفشت من الدراما......

عادل هز رأسه بزعل من كلامه :روح أنت لحالك انا بجلس بتطمن على الولد . ...
مصعب تحرك من غير مايرد عليه ..راح للسياره .وطلع بخاخ الربوو وأخذ منه جرعه .طالع بكت الدخان وده بوحده تعدل له مزاجه بس وين يقدر وصدره قام عليه ...كح أكثر من مره ..مسك على صدره .وهو يحس بضيق ...نزل المرتبه
وارخى جمسه ينتظر عادل ..قفل عيونه ...بتعب ....يبي يأخذ له غفوه ....وكاد يرتاح صدره يهدا عليه ....بس الوجع زاد مد يده
وأخذ البخاخ وأخذ جرعه ثانيه زفر براحه يوم هالمره جاب معه نتيجه ...رجع قفل عيونه بتعب ...فز على تقفيلة.. الباب طالع خويه ..وقال بصوت تعبان: آيش صار معاهم ....

عادل براحه سند رأسه على المرتبه : ابشرك رأسه سليم بس والله مابقي شيء بجسمه ماتكسر رجوله ويدينه .. والشايب منجن بالحيل ...طالعه مستغراب تصدق توقعت تمشي وتخليني .. ..
ماتوقعت تنتظر ساعتين ابتسم على جنب ..وش ذي الحنيه نزلت عليك ادري فيك قلبك ميت ...اليوم سويت إنجاز قوي بصراحه غامرت بحالك وطمرت في البير وأنت ماتدري ...ان بها ماء أولا. ..وبعد جيت معاهم للمستشفى وآلحين. ..جالس تنتظر ...وماحركت أعرف ان صبرك قليل مره .....

مصعب حط يده على رأسه وضغط عليه بقوه قال ببرود : حرك

عادل :تأمر أمر ..سكت شوي وقال بفضول كم تتوقع عمق البئر يوم طبيت فيها

مصعب عقد حواجبه وقال : اتوقع ماتعدي خمس امتار الحمدلله وهي بهالعمق إلا يمكن كان رحنا فيها انا وهالبزر

عادل : اللهم لك الحمد ..هز رأسه وهو يتذكر صياح الشايب يالله لو صار به شيء اتوقع يموت ..

مصعب : من حقه جابه على كبر يقول
عادل هز رأسه : اي والله صادق جابه على كبر وخاف يفقده موقفه صعب

مصعب بطفش ومزاجه مقفل على الآخر : طيب ممكن أعرف متى بتحرك ....وتفكنا من هالشايب ولده ترا هذا قفل ...وهو
يأشر على رأسه

عادل رفع يده : ارجع انخمد مصعب أبد ماتكمل معروفك ...
وضرب على رأسه اوه لازم أخذ رقمه عشان أطمن على ولده
مصعب بسرعة : ي ويلك تنزل ..

عادل طنشه وفك الباب ونزل .....وهو يقول : دقايق بس ..
.



آخر من قام بالتعديل &نـــونـي بنت الجنوب &; بتاريخ 20-08-2017 الساعة 09:33 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 20-08-2017, 06:06 AM
صورة &نـــونـي بنت الجنوب & الرمزية
&نـــونـي بنت الجنوب & &نـــونـي بنت الجنوب & غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآيتي الثالثة : جيت مابيك تحقرني جيت أبيك تعز شاني


حطت الضيافه وقالت بغرور : مافي أحد عارف مصلحتي كثر من نفسي ي اليت توفري هالنصائح لنفسك ي تغريد ومدت لها فنجان القهوه ...

تغريد بضيق مدت يدها وأخذته منها : صدقيني ي الشموخ بتضيعي حالك لو أخذتي مصعب ...إنسان وقح وكله حقد وبعد حطي على هالصفات عديم مسؤوليه ...
..
الشموخ بقهر وعصبيه رمت السكين من يدها بعد ماقطعت الحلا :كل ذي الصفات فيه وراضيه . آيش عندك وخذيها على بلاطه وريحي بالك أخوك ماراح آخذه وقولي له يكفي مراسل ي وجهه استح ..ورفعت حاجب على ماظن مافي بعد هالحكي حكي ....

تغريد حطت فنجان القهوه وقفت بزعل: كيفك أجل واخوي بدور له الي تسواك بعد ...ماراح يموت بعدك ...

الشموخ ابتسمت بسخريه : طولتيها وهي قصيره تغريد أشرت على الباب
تغريد طلعت وهي معصبه ....أخوها ذلها ...جالس يضغط عليها...عشان يأخذها ....وهذي قليلة حيا ماتحترم أحد يكفي هالطرده الي حصلتها ..ركبت السيارة مع السواق وهي معصبه حدها ...رجعت البيت نزلت بسرعة دورت عليه بالبيت ماحصلته دقت عليه عشان تقوله ويفكها .... يوم سمعت صوته قالت
بعصبيه : سلطان خلاص كفاية لهنا يكفي ذل والله ماتبيك
سلطان ضغط على الجوال بقهروقال وهو صاك على سنونه :خلاص قفلي

تغريد قفلت من عندة وهي حزينه عليه ...ندمت انها راحت ..لها...مغروره ..حدها وعشان أخوها متحمله بس لهنا وخلاص..بس آه ليتها حكمت عقلها شوي ..وماخبرت بهالشكل ..قربت من امها الي جالسة تتقهوى بالصاله ابتسمت لها وقالت : كيفها ام سلطان ...
ام سلطان عقدت حواجبها مستغربه: غريبه راجعه بدري الي اعرفه إذا رحتي للشموخ ماترجعي الا متأخر ويالله بكم كلمه بالعظم .....


تغريد ابتسمت بضيق قربت منها وحطت رأسها على صدرها وهي حزينه على أخوها أخذت نفس : عشانك راجعه بدري لأنك دايم ..تتضايقي وآلحين عشانك رجعت زفرت ب آه مكتومه .. السبب الي رجعني يمه ..لأنها تكلمت على ((الغالي))


@
@
@
@

@
@
@
أول مادخل البيت حس بضيق وده يفتح مع أمه ..سالفة الزواج شافها .نزلت من الدرج ...وهي مستعجله ...ابتسم على جنب بسخريه :السهره صباحي مثل العاده ي ام عناد ..

ام عناد بقهر : عناد خلاص كفايه تعقيد ارحمنا صدق مصعب يوم يقول .. ((جوك نكد ))

عناد عض شفته بصبر : جوي نكد يمه ...

ام عناد وهي مستعجله : تبي شيء ترا حدي متأخره

عناد بضيق : يمه الله يهديك فكري بعمرك

ام عناد وجها انشد بعصبيه : عمري وش فيه بسم الله علي الي يشوفني مايقول انت ولدي ....
عناد قاطعها : يقول اني أخوك خلاص يمه فهمت هالحكي ينعاد
علي كل مره قرب منها وسلم فوق رأسها همس لها : تكفين عشان خاطري ارجعي بدري الليله ...


ام عناد حاست بوزها بقهر من هالولد الي عقدها.. زوجها معطيها الحريه ولدها ناشب لها رفعت يدها بدون مبالاه لطلبه : يصير
خير
عناد هز رأسه بتحسف .. مدام قالت هالكلمه أجل السهرة صباحي
وده يفهم وش مستفيده منه ..ماغير جمعة حريم على الفاضي
كل يوم حاحزين مكان شكل ... وبعد ليت تقدر عمرها ....
فلوس زوجها ..عمت عيونها ....آه يمه ...ليت ترجعي البسيطه الي خابرك ...رفع حاجب وهو يشوف الخدامة طالعه من غرفته قال بحده : مين قالك ادخلي غرفتي كم مره محذرك ..

بخوف فركت يدها :هذا موصعب قول يبي

عناد بقهر عض شفته :وش يبي

بسرعة ركضت ....خايفة منه .. كور يده ..بقهر ..لوين بيوصل معه .. وده يعرف آيش يبغى منه ...زفر بضيق ..شكله بيوافق على بنت صديقة امه وماله داعي يخليها تدور غيرها ...وخلاص يستقل بحيايته .. ويطلع من هالبيت الي كله مؤامرات وعداوه وده .يرتاح .. ...
وده يطلع من آلحين بعد ..بس أمه بتزعل لكن لو يتزوج بيكون له
عذر .....وعذره قوي ....
@
@
@
@
في الجنوب

اليوم الثاني ...
جلست جنبها وهمست لها وهي تمسح على شعرها وترتبه لها :كيف اصبحت حبيبة أمها

شدن طالعتها وفيها النوم : ودي انام ومااروح المدرسه

نوفه ابتسمت وهي تسمع البوري : مافي وقت يالله خالش مبارك برا ....

شدن وقفت بكسل ولبست العبايه وحملت الشنطه ...بطفش ودي ارجع انام ...طلعت من البيت وقفت يوم شفت سيارة عامر أستغربت وين باص خالي مبارك أيه .. أكيد خربان مثل العاده بعض مرات يأخذنا بسيارة ياسر... قربت أبي اركب ..بس تذكرت مصروفي نسيته بسرعه مديت يدي وضربت الدريشه المظلله ابي أقوله ينتظرني شوي برجع أخذ مصروفي ..بس انصدمت من الي فتح الدريشه ...قال بصوت حاد : نعم
تراجعت لورا بخوف بلعت ريقي ومعاد مافيني اتكلم رجعت للبيت ودخلت بسرعه شفت أمي قدامي تطالعني مستغربه ....قربت يمي وهي مفزوعه : بسم الله وش رجعش

شدن وهي ترجف : مابي اداوم ....

نوفه بحده :وش ذا الكلام قولي وش الي رجعش وسكتت وهي تسمع صوت البوري...


شدن بخوف قربت منها ومسكت فيها : يمه انافداش مابي أروح
نوفه مستغربه طالعه ..مافيها شيء.. رجعت لها حالتها حاله وترجف ...قالت بستفسار وبقلق :حد سوي بش شيء عند الباب يالله بسرعه تكلمي خالش حرق بوري سيارته ينتظرش

شدن بتلعثم : ياسر مو خالي بالسياره ..وانا مستحيل أروح معه أخاف منه ...

نوفه بحده :امشي قدامي

شدن وهي تحاول تفك يدها : يمه يجعلني قبلش مابي

نوفه بعصبيه: ناسيه ان عندش إختبار أمشي يالله ...الوقت ماهو بمصلحتش ...

شدن بخوف : مخبوله اطلع له برجولي ...والله ماغير يقتلني

نوفه بقهر من عقلها : وش ذا المنطق ماغير بيوصلش مع خواته ....مثل خالش مبارك شافتها معانده ماتطلع ..أخذت جوالها ودقت على ياسر ...عشان تبيها ..تتطمن أكثر جاها صوته بعد ثاني رنه: هلا يمه

ابتسمت بحب له: هلابك يمه يجعلني فداك إلاعلامه أبوك اليوم ليه ماوصلهم وانت بداله عسى ماشر
ياسر : والله اليوم يقول انه تعبان قلت انا أخذهم بداله يالله يمه قولي لبنتش تطلع الوقت تأخر ..وراي دوام ..

نوفه : ابشر آلحين تطلع وطالعت شدن بحده يالله ينتظرونش....

شدن تحركت وانا مو راضيه ...مابي اروح أبد بس مالي
حيله مدام أمي حكمت ...طلعت ..وانا أقدم خطوه وآخر خطوه
تقربت من السيارة. ..وفتحت الباب وركبت وانا ارجف أول ماقفلت الباب سمعت صوته الحاد يقول : وش ذي المبزره ساعه ملطوعين عشان حضرتش .تطلعي ...والله من الدلع الزايد الي يقهر ...

حور بعصبيه وهي جالسه جنب أخوها قدام : آلحين عجبش الوقت رآح وحنا علينا إختبار ودي أعرف وش مرجعش للبيت مثل الخبله . ....

شدن حسيت بحقد عليها وعلى أخوها ..هابين علي من وقت ماركبت السياره ...طالعت نور الي همست لي : ليتش ما تأخرتي شوي عشان ننفك من الطابور ...

رفعت حاجب سبحان الله تؤام بس كل وحده شخصيتها غير عن الثاينه ...طالعت الطريق ...وانا احسه بعيد ...بالحيل ...
.
أول مادخلنا الشارع الي يودي للمدرسه ....سمعت السبه القويه
الي طلعت من ياسر ...أستغربت وش فيه .. وبعدها طالعت السياره الي تحاول تحد سيارة ياسر وتحاول توقفه بالقوه...حسيت برعب......
@
@
نتوقف هنا ولنا لقاء قريب بإذن الله
نوني
@
@
لا ابيح ولا اسامح الي ينقل روآيتي بدون ذكرآسمي
ومابيح الي ينقلها على الانستقرام حتى بذكر آسمي

آللهم إني استغفرك وأتوب أليك
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
" الوتر أحبتي "
الله يرحمك يامن اوجعني فراقك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 20-08-2017, 06:13 AM
فيتامين سي فيتامين سي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآيتي الثالثة : جيت مابيك تحقرني جيت أبيك تعز شاني



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صباح الخير نوني

وألف ألف مبرووووووك مولودتك الثالثه وأتمنى لها النجاح مثل سابقاتها

لي عوده بعد القراءه إن شاء الله




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 20-08-2017, 06:23 AM
صورة &نـــونـي بنت الجنوب & الرمزية
&نـــونـي بنت الجنوب & &نـــونـي بنت الجنوب & غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآيتي الثالثة : جيت مابيك تحقرني جيت أبيك تعز شاني


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها فيتامين سي مشاهدة المشاركة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صباح الخير نوني

وألف ألف مبرووووووك مولودتك الثالثه وأتمنى لها النجاح مثل سابقاتها

لي عوده بعد القراءه إن شاء الله


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

ي هلا والله بالغاليه
صباح الفل
الله يبارك بعمرش
ان شاءالله يآرب تنال على رضاكم
اتشرف ي قلبي
نورتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 20-08-2017, 06:29 AM
صورة &نـــونـي بنت الجنوب & الرمزية
&نـــونـي بنت الجنوب & &نـــونـي بنت الجنوب & غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآيتي الثالثة : جيت مابيك تحقرني جيت أبيك تعز شاني


صباح الفل ي حلوين
وهذا انا نزلت البآرت الأول من روآيتي الثالثه
يآرب ينال على إعجابكم
لا تحرموني حماسكم و تعليقاتكم ..هي الوحيده الحافز لي
أحبكم
نوني


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 20-08-2017, 06:39 AM
انا روحي انا روحي غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآيتي الثالثة : جيت مابيك تحقرني جيت أبيك تعز شاني


صباح الخير نوني أكيد بتعجبنا يكفي انها بقلمك 🌹

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 20-08-2017, 06:40 AM
صورة &نـــونـي بنت الجنوب & الرمزية
&نـــونـي بنت الجنوب & &نـــونـي بنت الجنوب & غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآيتي الثالثة : جيت مابيك تحقرني جيت أبيك تعز شاني


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها انا روحي مشاهدة المشاركة
صباح الخير نوني أكيد بتعجبنا يكفي انها بقلمك 🌹
ي قلبي على الذوق فديتش والله

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 20-08-2017, 08:17 AM
مها ** مها ** غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآيتي الثالثة : جيت مابيك تحقرني جيت أبيك تعز شاني


هلا وغلا والحمد لله على السلامة انا من متابعينك في اعشق اناتيتك بس كنت خلف الكواليس وما تتصوري شو مشتاقة لك وكتاباتك
طبعا اه يا عذابي ما عدت اعرف كم عدد المرات يلي قرأتها وكل فترة احن وارجعلها
قبل ما اقرأ البارت انا أكيدة انه روووووووووعة متل ما عهدنا وانا لما شفت اسمك فرحت لأنه راح نرجع إلى زمن الروايات الراقية بانتظارك دائما عزيزتي وان شاء الله يكون في اكتر من بارت كل أسبوع والله بودنا كل ساعة وكل يوم بارت 😉😊😍 بس كل إنسان له ظروفه والله يخليلك عائلتك واحبابك
ودمت بخير 😍😍😘😍😘😍

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 20-08-2017, 08:42 AM
Remn Remn غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روآيتي الثالثة : جيت مابيك تحقرني جيت أبيك تعز شاني


هلا وغلا باللي له القلب اشتااااااااااق
منورتنا ي جميله

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

روآيتي الثالثة : جيت مابيك تحقرني جيت أبيك تعز شاني

الوسوم
مابيك , أبيك , الثالثة , تحقرني , روآيتي , زاني
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثالثة : و تورطنا Bnt a Boy روايات - طويلة 126 09-03-2017 02:29 AM
موعد ظهور المهدى وذكر الحرب العالمية الثالثة من أقوال أبي هريرة ahmed maher16 ارشيف غرام 0 14-12-2016 01:03 PM
كاميرات المراقبة بأمانة مكة ترصد شبحا عند الثالثة فجراً مختار المريسي أخبار عامة - جرائم - اثارة 2 16-12-2015 10:52 AM
روآيتي الأولـى : سوآد الليل '' سرآب '' روايات - طويلة 35 19-11-2015 08:51 AM
روايتي الثالثة : احبه حب ماحبه بني ادم/ بقلمي زهره التواضع. روايات - طويلة 1 19-04-2015 02:54 AM

الساعة الآن +3: 10:28 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1