غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 07-09-2017, 02:12 PM
زهره عمري زهره عمري غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية مغامرة صديقات/بقلمي


البارت رقم « 7 » 🎗



الساعة 7 *

صحت رشا وصحت معها توته ولينه توضوا وصلوا ورجعوا لينه ورشا ينوموا وتوته طار النوم منها نزلت تحت عملت لها شاي وشربته وشافت الساعة 7:45 وكانت طفشانة وفكرت انها تركب الخيل ابتسمت ومشت للاسطبل طلعت لها خيل لونه بني ركبته وصارت تركض فيه


عند الشياب والشباب *


صحى رامي وصحى معه بسام توضوا وصلوا ورجع رامي ينام وبسام سمع صوت خيل برى طلع ومشى للاسطبل وقرب وشاف في الساحة الكبيرة توته تجري بالخيل وشعرها البني الناعم يطير في الهواء ومناسب مع لون الخيل جلس يتمعن فيها وفي جمالها

في نفس الوقت »

كانت رشا صاحية تقلبت كثير وم قدرت تنام طلعت تفتش توته وم لاقتها طلعت وتفتشها في الاسطبل لانه مكان توته المفضل لها مشت وشافتها تركب الخيل قربت من الاسطبل وشافت بسام يناظر فيها قربت منه ومسكت كتفه ووقفت جنبه وكان اطول منها رغم طول رشا

بسام بدون م يناظرها : اااه يا قلبي

رشا : اقول ادخل جوا قبل م تكتشفك

بسام : ادخل واخلي الجمال كله ؟؟!

رشا : خبرها وريح قلبك

بسام وهو يرجع للبيت مبتسم : قريب ان شاء الله .. قريب

شافته يرجع ومشت لتوته وشافتها توته ووقفت الخيل ونزلت لها

رشا : انا ادور عليك وانتي هنا ؟؟!

توته بابتسامه وهي تمسح على شعر الحصان : كنت طفشانة والوقت بدري قلت اركب الخيل

رشا : طيب يلا ندخل

توته : برجع الحصان للاسطبل وارجع

رشا : طيب

ومشت وهي راجعة صادفت رامي وهو يتمشى لانه م قدر ينام وقف مكانه وظل يناظرها وهي ارتبكت وهي م متغطية وركضت للبيت وقف مكانه وتنهد وجات توته له

توته : ليه واقف هنا ؟؟!

رامي : ولا شئ کنت اتمشي وشفتک قلت اصبحک عليک

توته : صباح النور

ودخلت للبيت


شافت رشا قاعدة في الكنب وترجف ووجهها احمر

توته وهي تضحك : وشفيک ؟!

رشا لا رد

توته باستيعاب : شفتي رامي ؟!

رشا بخجل : اي

توته بضحکه : الله يعينكم الاثنين

مسكتها من ايدها وقالت : يلا نطلع نشوف مين اللي صحى

رشا : يلا

وطلعوا فوق وكان فراس صاحي ومنال مش موجوده حملته توته وبدات تلاعبه وهو يضحك ورشا تحاول تصحي لينه

رشا وهي تهز لينه من كتفها : لينه اصحي الساعة 8 ونص اصحي

لينه : همممممم

رشا : اصحي يلا انتي الوحيده الللي نايمة

لينه وهي تبعد الغطاء عن وشها : اففففففف هذي انا صحيت يلا انقلعي

خلتها رشا وهي تضحك ونزلت هي وتوته اللي حامله فراس نزلوا الصالة وكانت منال طالعة من المطبخ ومعها كوب قهوة وقالت بابتسامة : صباح الخير

توته وهي تجلس على الكنبة وفراس في حضنها : صباح النور


رشا : صباح النور

جت منال وجلست جنب توته وهي تتكلم مع فراس : هااا النومة كانت كيف في المزرعة ؟؟!

فراس ببراءة وابتسامة : انا ثحيت وتوته لعبت معي

منال بابتسامه : وتوته انت تحبها ؟؟!

فراس وهو يحضن توته : اي احبها مووت

توته وهي تضمه اكثر وتضحك : وان احبك مووت

رشا بغيرة : وانا محطوطة على الهامش ؟؟!

منال : غيورة

وتوجه الكلام لفراس : تحب رشا ؟؟!

فراس اللي كان يناظر توته وهي تهز راسها بالرفض قال : توته م تحبها انا م احبها

انفقعوا منال وتوته بالضحك وتوته من كثر الضحك نزلت فراس على الارض

رشا تناظر لفراس وركضت له وفراس خاف منها وجرى ويدور بالكنب وهو خايف منها وارتمى في حضن امه ورجعت رشا مكانها وهي تضحك عليه


------

بعد مرور ثلاث ايام *


يوم الاربعاء *
الساعة 5 العصر


رشا ولينه وتوته وماسكة فراس بيدها يتمشون في المزرعة الكبيرة تحديداً بجانب الاسطبل

لينه : يووووووه بكرة بنرجع

رشا بحزن : اي

توته وهي تشيل فراس : الصراحة الرحلة حلوة لكن قصيرة

فجأة سمعوا صوت من جوا الاسطبل والخيل كانت تصهل بقوة

رشا بخوف : ليه الخيل تصهل بقوة ؟؟!

لينه : اخاف من الخيل انا

توته وهي تعطي فراس لرشا : بشوف شنو فيه


وفتحت باب الاسطبل ودخلت مشت بالداخل والخيول تصهل بقوة اكبر ومشت للخيل البني اللي كان صهيله اقوى وفتحت بابه ركض الخيل لبره ووقعت توته على الارض اوجعتها رجلها لكنها وقفت ودخلت لبيت الحصان وشافت ثعبان ومن الخوف وصوت صهيل الاحصنة الكبير م قدرت تتحرك من مكانها وفجأة تكلم الثعبان : ست سنين .... دحين موتك قرب


تخدرت اقدامها ومن الخوف م قدرت تتحرك


لينه اللي من شافت الخيل يركض برا خافت على توته ودخلت للداخل وشافت توته مجمده في مكانها وتناظر في بيت الخيل وترجف بقوة وفجأة شافت الثعبان يزحف نحوها وصرخت بكل قوتها : تــــــوتـــــــه


ودارت حولها تفتش شئ تضرب بيه الثعبان وشافت عصا حملتها وقربت من الثعبان وحاولت تضربه لكن الثعبان فاجأها بالقفز ناحيتها وهي تراجعت وتعثرت ووقعت وضربت راسها بالحيط واغمي عليها


اما توته اللي شافت الثعبان جاي بناحيتها بعد م ترك لينه تحركت للخلف وتعثرت ووقعت على الارض وصارت تزحف والثعبان يزحف نحوها وزحفت وزحفت لين وصلت الجدار.........


----------

#fı̈̈ӥ̈

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 09-09-2017, 09:24 AM
زهره عمري زهره عمري غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية مغامرة صديقات/بقلمي


البارت رقم « 8 » 🌿



اما رشا من سمعت صوت صرخة لينة ركضت للبيت وهي حاملة فراس ودموعها تنزل دخلت بسرعة وصلت لباب البيت وقفت واخذت نفس ومسحت دموعها ودخلت اعطت فراس لمنال وطلعت بسرعة وهي راجعة قابلت بسام ورامي يتمشون اول م شافتهم نزلت دموعها وركضت لهم ونست انها مو متغطية وصلت عندهم وشعرها الاسود الطويل متلصق بوجهها بسبب الدموع ، انصدموا من منظرها وتكلم بسام : رشا ليه بتبكين ؟؟!



رشا وهي تتكلم بصعوبة وسط بكائها : توته ... ولينه ... في ... الاسطبل


م فهموا منها شئ لكن ركضوا ناحية الاسطبل دخل رامي وشاف لينه مغمي عليها حملها ونزلها برا الاسطبل مسكتها رشا وجابت لها مويه ورشتها بيها وصحت


رامي دخل لنهاية الاسطبل وشاف الثعبان ملتف حول رقبة توته وهي مش قادرة تتنفس وتحاول تبعده عنها لكن بدون فايدة حمل العصا اللي جنبه وصرب بيه الثعبان اللي فك رقبة توته ووقع جنبها حاول يهجم على رامي لكن فاجأه بسام اللي رمى عليه الساطور وقطعه نصفين


تقدم بسام نحو توته وقال : انتي بخير ؟؟!


ما ردت توته وجسمها كله يرجف وتتنفس بسرعة وكانها كانت تركض


وجا رامي ووقفها لكنها كانت بتطيح حملها ومشى بها للبيت

اما رشا كانت سانده لينه وتمشي بيها ورا رامي وتوته للبيت

وبسام حمل الثعبان ودفنه بمكان بعيد عن المزرعة ورجع الحصان اللي انفك بيته


لحسن الحظ كان الامهات في غرفهن ومعهم منال
دخل رامي غرفة البنات ونزلها على السرير وصار يهدي فيها لين حس انها هدت وطلع ودخلت رشا ومعها لينه للغرفة وجلسن جنبها وتمسكت توته في رشا وبدات تبكي بقوة : رجع..ت يا رشا رجع..ت ، الي..وم كا..نت بتق..تلني


رشا : اشششش خلاص حبيبتي لا تبكي هدي نفسك وحاولي تنامي

كان جسمها حار وكانت ترجف
سدحتها رشا على السرير وغطتها وحطت يدها على راسها تقرأ عليها وبعد مدة قصيرة نامت وبين فترة والثانية تشاهق نزلت لينه تحت وجلبت كمادات وطلعت وحطتها على راس توته وفتحت التكييف وطلعت من الغرفة


-------




وقت العشاء نزلوا البنات يتعشون وقالوا ان توته قالت نعسانه وماهي جوعانه وبعدها طلعوا وجمعوا حاجياتهم وحاجيات توته في الشنط وجهزوها وناموا


الخميس الساعة 6 *


صحت توته وراسها مصدع دخلت الحمام اخذت شور وتوضت وصلت الصبح ونزلت تحت اخذت حبة بندول بلعتها وطلعت الغرفة لقيت كل شئ جاهز

يعدها بنص ساعة صحى كل البيت ونزلوا افطروا وتحركوا راجعين لبيوتهم
في السيارات مثل ترتيبهم الاول وكانت توته طول الوقت خايفة وترجف لكن رشا جنبها وتهدي فيها لين م نامت في كتف رشا وبعدها صحتها رشا قالت لها وصلنا وكانت الساعة 12 نزلوا كلاً دخل بيته ( منال رجعت من المزرعة مع زوجها لبيتها على طول )
بعد مرور أسبوع *

صارت تنسى شوي شوي لكن كل م تتذكر ترجع حالتها للخوف والقلق
كان بغرفتها سرحانه تفكر وماهي مع العالم بشئ دخلوا عليها لينه ورشا طقوا الباب ومافيه رد دخلوا وجلسوا جنبها على الكنب وكانت سرحانه وم انتبهت لهم هزتها لينه وقالت : شنو فيك ؟؟! ليه سرحانه ؟؟!

توته : هاااه .. لا م فيه شئ ، هاا خبروني بعلومكم واخباركم

ابتسمت لينه ورفعت يدها وتلعب باصبعها على الخاتم : قولي لي مبروك

توته تشققت من الفرحة ونطت لحضنها : مبروك مبروك يا عمري ، محمود صح ؟؟!

لينه تمثل الحزن : لا

توته بصدمة : طيب مين ؟؟!

الا رشا ولينه يضحكوا

لينه : هوووه .. لا تنصدمين حبيت امزح بس

توته : بس لسه صغيرة عمرك 17 وبعد شهرين تنزلين سنة ثالثة ثانوي

لينه وتدور الخاتم في اصبعها : قال بس خطبة لكن الزواج بعد دخولي الجامعة او يمكن بعد الجامعة

توته بفرح : مبروك ي حبيبتي الله يتمم لك

لينه بابتسامة : امين


بعدها اخذوا يتكلمون ويضحكون على خبال لينه ولينه ورشا فرحانات لتغير مزاج توته وبعدها طلعوا من عندها

-------


بعد أسبوعين *

يوم الثلاثاء *


طلعت ام توته وام لينه وام رشا يزورون قريبة لهم واتصلت توته على لينه

لينه : هلا وغلا وسلة حلا

توته : اهلين ، كيفك ؟؟!

لينه : طيبة بسماع صوتك

توته : تسلمي ، اليوم امك وامي وخالتي فاطمة خرجوا ورامي خرج مع اصحابه ، تعالي عندي

لينه : 5 دقائق وانا عندك

توته : يلا مع السلامة

لينه : مع السلامة

سكرت الخط منها وبعد 5 دقائق اجت لينه وجلسوا يسولفون

قطع كلامهم جوال لينه وكان محمود انحرجت لينه

توته حبت تحرجها : ي عيني ، بدأت حركات الخطوبة

رمتها بالمسند وقالت : انطمي

توته : طيب باخذ شور لين تكملين مكالمتك مع حبيب القلب

لينه بانحراج : اقول احسن تطلعين قبل م يجيك شئ يكسر راسك

توته بضحك : طيب رايحة

طلعت تاخذ شور ولينه تتكلم مع محمود

بعد ربع ساعة خرجت توته من الحمام ونشفت شعرها وبدلت ملابسها وهي قدام التسريحة تمشط شعرها ووقفت ناظرت نفسها في المراية لكنها انصدمت وهي تشوف وراها



---------

#fin

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 21-09-2017, 09:32 AM
زهره عمري زهره عمري غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية مغامرة صديقات/بقلمي


البارت رقم « 9 » 💟





انصدمت وهي تشوف وراها بنت بيضاء وجميلة تفوق الجمال بمراحل كثيييرة وملابسها بالابيض وشعرها اسود مثل سواد الليل مع انعدام القمر وطويل كالشلال
التفت لها وتناظرها بدهشة وقربت منها البنت وتوترت وخافت توته : وش تبين ؟؟!

البنت : جيت بانتقم منك

والبنت تقرب منها قالت توته بخوف : ل..ا تق..ر..بي م..ني

ولكن البنت تقرب منها ورجعت توته تعثرت ووقعت وضربت راسها بالتسريحة وانجرح راسها والدم ينزف منه ووقعت المزهرية اللي على التسريحة على الارض وانكسرت توجعت وكانت تشوف البنت تقرب وتقرب منها وجلست على ركبها بجانبها وكان هذا اخر شئ تشوفه قبل تفقد وعيها



عند لينه *


انتهت من 5 دقائق من مكالمتها مع محمود وكانت تنتظر توته تنزل فجأة سمعت صوت شئ انكسر استغربت وطلعت غرفة توته انصدمت وهي تشوف توته واقعة على الارض والدم ينزف من راسها ركضت بسرعة تصحيها لكن بدون فايدة جابت موية وترشها بيها لكن بدون فايده م عرفت كيف تتصرف وكانت خايفه ودموعها تنزل فجأة قررت تتصل برشا

رشا : الو

لينه ببكى : رشا الحقيني

وقفت رشا وبخوف : وش فيك لينه ؟؟! تکلمي

استغرب بسام اللي کان جالس معها من وقوفها فجأة ونبرة صوتها

لينه تشاهق والكلام يطلع بصعوبة : رشا ... الله يخ..ليكي الحقي..ني

رشا بنفاذ صبر : لينه تكلمي بسرعة

لينه : توته طايحه .. ومغ..مي عل..يها

رشا بسرعة : طيب بجيك جهزيها والبسي عباءتك بوديها المستشفى
وقفلت منها

بسام : شنو فيها لينه ؟؟!

رشا بخوف : توته مغمي عليها بسام تجهز بنوديها المستشفى

بسام بقلق : طيب بسرعة نلحق عليها قبل م يصير شئ

ركضت رشا بسرعة لبست عبائتها وطلعت مع بسام دخلو البيت لغرفة توته وكانت لينه لابسه عبائتها وتبكي وحاضنه توته
ركضت لها رشا : كيف حصل كذا ؟؟!

لينه ببكاء : كنت اتكلم مع محمود وقالت بتاخذ شور وبعدها انتهيت من المكالمة بعد 5 دقائق سمعت شئ انكسر من غرفتها طلعت ولقيتها طايحه على الارض والدم ينزف من راسها وعيا يوقف

دخل بسام وحملها ونزلو تحت ركبوا السيارة ووصلوا المستشفى بسرعة وادخلوها الطوارئ اتصل بسام على رامي وخبره باللي حصل خلال 10 دقائق رامي عندهم وخبروه باللي شافته لينه وقت طلعت لها وجلسوا ينتظرون بعد ساعة طلع الدكتور وركضوا كلهم له

رامي : دكتور طمننا عنها

الدكتور : شنو تقرب لها ؟؟!

رامي : انا اخوها

الدكتور : النزيف كان قوي شكلها وقعت على شئ حاد ونزف بقوة لكن بفضل الله قدرنا نوقفه

رامي : الحمد لله

الدكتور : لكن في شئ ثاني

رامي : قووول

الدكتور : طلع عندها انهيار للمره الثانيه

رامي باستغراب : كيف ؟؟! وشنو السبب ؟؟!

الدكتور : يمكن تعرضت لصدمة او خوف او اي شئ مشابه

رامي : شكرا يا دكتور

الدكتور : العفو

بسام باستغراب : ذي ثاني مرة يجيها انهيار

التفت رامي على البنات : تعرفو السبب ؟؟!

لينه : لا ما نعرف

دخلوا كلهم لغرفة توته وكان راسها ملفوف بالشاش الابيض وكانت سرحانه تناظر من شباك الغرفة جلست لينه جنبها وقالت : الحمدلله على سلامتك

ابتسمت لها توته ابتسامة خفيفة بالکاد تنشاف وقالت : الله يسلمك

بعد شوية طلعوا رامي وبسام برة وجلست رشا جنب توته ومسكت يدها وقالت : قولي لنا سبب الانهيار

فجأة بدات ترجف وتبكي بهستيريا : رجعت تاني ، بتقتلني

حاولوا يهدونها لكن بدون فايدة طلعت لينه ونادت الممرضة

اما رامي وبسام اللي كانوا برا استغربوا كيف كانت لينه تركض بسرعة دخلوا الغرفة وكانت توته تبكي بهستيريا وترجف ورشا تحاول تهديها وهي حاضناها وما هي الا ثواني ودخلت الممرضة معها ابرة مهدئة وبعدها هدئت ونامت جلست رشا على الكرسي اللي بجانب سريرها ومسكت يدها وقعدت تبكي اما رامي عرف ان في شئ صاير والبنات يعرفونه ومخبين عليهم فقال : ممكن اعرف مخبين عنا شنو ؟؟!

التفت عليه بسام باستغراب

ناظر رامي في رشا ولينه وقال : في شئ مخبينه عنا وهذا الشئ يسبب الانهيار لتوته ممكن اعرف هو شنو ؟؟!
بسام باستغراب : رامي وش فيک ؟!

م جاوبته اي وحده وقال : تراها اختي بعد مثل م هي بنت خالتكم وصديقتكم

هنا بكت لينه وقالت : بقول لكم كل شئ

رفعت رشا راسها بسرعة : لا لاتقولي نحن وعدناها م نكلم احد

لينه : هذا لمصلحتها ويمكن نفقدها في يوم بكتماننا الموضوع


نزلت رشا راسها باستسلام وضغطت علي يد توته


وكلمتهم لينه بكل شئ


____

#fin


اسفه علي التاخير بس کان في عندي ظروف .. وعدم التفاعل ما يشجع علي اني اکمل الروايه ويمکن اني اوقفها ... بما ان اليوم برايه السنه الجديده قلت ارسل لکم بارت واتمني يعجبکم وتتفاعلوا سوا بالاعجاب او الانتقاد ...

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 01-11-2017, 09:48 PM
زهره عمري زهره عمري غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية مغامرة صديقات/بقلمي


البارت رقم ( 10 ) 🌼






رامي : هذا يفسر كل الحاجات اللي حصلت في البيت القديم

بسام : لازم نكلم اهلنا

قال رامي بسرعة : لا ما بنكلم اي حد

بسام : طيب كيف بنحل الموضوع ؟؟!

رامي : الله يحلها

وخرج رامي يستفسر عن وقت صحيان توته وقالوا ساعتين او ثلاث بالكتيير ، وناظر في ساعته كانت الساعة 1 ، يعني على الساعة 4 بتصحى

عند الساعة 7 *


صحت توته وكتبوا لها خروج وطلعت من المستشفى ورجعت البيت ونامت معها رشا

........


بعد أسبوع *


تدهورت حالة توته وصحتها ، صارت ما بتاكل كثير ونحفت ، وصارت متوحدة تحب الخلو بنفسها كثير ودائما ما تكون بغرفتها وماتنزل منها ابدا والاكل يطلع لها في غرفتها وياكلونها بالغصب


طق الباب ودخلوا لينه ورشا يزورون توته وكانت امها في الصالة

لينه ورشا : السلام عليكم

ام توته : وعليكم السلام

لينه : كيفك خالتي ؟؟!

ام توته : طيبة والحمد لله

رشا بتوتر : وكيفها توته ؟؟!

ام توته بقلق : والله ما عرفت لها شئ ما تخرج من غرفتها أبداً وما تأكل أبداً الا بالغصب ، ما تعرفين السبب ؟؟!

قالت رشا بسرعة : توفت لنا مدرسة كانت تحبها توته كثير وهي
صغيرة عمرها 24 سنه وتأثرت يوم سمعت الخبر .

ام توته : الله يرحمها ، اطلعي لها بغرفتها اجلسي معها شوي يمكن تتطلع من حالتها

وقفت لينه ومعها رشا : طيب

وطلعوا الغرفة طقت لينه الباب وما من مجيب فتحت الباب وكانت متربعة في وسط السرير وسرحانه تتطالع بالشباك كانها معزولة عن العالم


لينه : كيفك توته ؟؟!

توته : .........

جلست رشا جنبها ومسكتها : ليه ما تردين ؟؟!

توته : ........

قالت لينه وهي تمشي باتجاه المسجل : احس ان الغرفة مكتومة
وشغلت المسجل وتقلب بالمحطات ووقفت عند محطة فيها القرآن الكريم


وانصدموا لينه ورشا وقت صرخت توته مسكت راسها وضغطت على اذنيها وتصرخ بقوة وتقول : اقفلووووه ... اقفلييييه ... لا تشغليييييه

قفلته لينه بسرعة وهدت توته وقالت : بنام احس اني تعبانه

تركوها رشا ولينه ترتاح ورجعت كل وحده لبيتها ومستغربين من اللي حصل اليوم ..


عند رشا *


دخلت البيت وطلعت غرفتها نزلت عبائتها وطلعت دخلت غرفة بسام طقت الباب

بسام : ادخل

دخلت رشا وقالت : فاضي ؟؟!

نزلت اللاب توب من يده وقال : اي فاضي

دخلت وجلست جنبه على السرير : جيت بقول لك شئ

بسام : يتعلق بشنو ؟؟!

رشا : توته

بسام : قولي

حكت له رشا كل شئ حصل اليوم

بسام : ما سألتيها عن السبب ؟؟!

رشا : قالت تعبانه وبتنام ف ما حبينا نزعجها وطلعنا

رشا : حبيت اكلمك بس
وطلعت

اما بسام قعد يفكر عن السبب ويفكر عن القصة اللي حكتها لينه في المستشفى رفع تليفونه واتصل ب رامي

رامي : الو

بسام : هلا رامي ، كيف حالك ؟؟!

رامي : بخير ، وانت ؟؟!

بسام : بخير الحمد لله ، اممم ، اليوم وين كنت ؟؟!

رامي باستغراب : كنت في الجامعة ، ليه تسأل ؟؟!

بسام : اليوم توته حصل لها شئ مش متوقع

رامي بخوف : حصل لها شنو ؟؟!

حكى له بسام كل اللي قالته له رشا

وقال رامي : تتوقع السبب يكون ايش ؟؟!

بسام : فكرت في فكرة وحدة واتمني ما تكون هي

رامي : قولها

بسام : أعتقد أن أختك بداخلها الجن اللي كانت تتكلم عنه

رامي بغضب : أكيد مستحيل

بسام : أن قلت أعتقد ، وبعدين كيف تفسر صراخها وقت سمعت القرآن ؟؟!

رامي : طيب يمكن كلامك غلط

بسام : ويمكن كلامي صح !!

رامي : ليه تتكلم كذا ؟؟!

بسام : انا قلت يمكن ما قلت كلامي صحيح

رامي : وطيب كيف نعرف ؟؟! واذا بداخلها الجن كيف نخرجه ؟؟!

بسام : اذا بداخلها الجن !! هذي خليها علي انا

رامي : وكيف بتتصرف ؟؟!

بسام : بالأول نتأكد وبعدها كل شئ بوقته

وقفل منه التلفون

خرج من غرفته ودخل غرفة اخته وكانت قاعدة على السرير تفكر وقطع تفكيرها دخول بسام غرفتها

بسام : فاضية ؟؟!

رشا : اي
استعدلت في جلستها وجلس بجانبها

بسام : بقولك شئ ولازم تسوينه عشان نعرف اللي في توته

رشا باستغراب : وشنو هو ؟!!

بسام : كل ما تشوفينها تشغلين القرآن او تقرآيينه وشوفي ردة فعلها وكلميني

رشا : وليه اسوي كذا ؟؟!

بسام : بس سوي كذا وبتعرفين

ووقف يطلع من غرفتها وهي مستغربه من طلبه ولكن قبل ما يطلع قال لها : كلمي لينه تسوي نفس الشئ
وطلع

استغربت منه اكثر سحبت جوالها واتصلت على لينه

لينه : الو

رشا : هلا لينه ، كيفك ؟؟!

لينه بتنهيده : طيبه الحمدلله ، لكن بالي مشغول مع توته

رشا : وانا كمان ، لكن اسمعي بسام اليوم قال لي شئ وقال لازم انفذه وانتي نفس الشئ

لينه باستغراب : وشنو هو ؟؟!

رشا : قال لي كل مرة نشوف فيها توته نشغل القرآن او نقرآه ونشوف ردة فعلها

لينه : وليه نسوي كذا ؟؟!

رشا : قال لي بس سوي كذا وبتعرفين !



-------------------

#fin




اسف علي التاخير کان معي ظرووف ...

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 18-11-2017, 10:01 PM
صورة عـــزف الرمزية
عـــزف عـــزف غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية مغامرة صديقات/بقلمي


متا تكملي / ?

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 20-01-2018, 11:20 AM
زهره عمري زهره عمري غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية مغامرة صديقات/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها عـــزف مشاهدة المشاركة
متا تكملي / ?
ما اشوف تفاعل 😧💔 لکن ان شاء الله اليوم انزل بارت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 20-01-2018, 12:22 PM
زهره عمري زهره عمري غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية مغامرة صديقات/بقلمي


البارت رقم ( 11 ) 🍃



كان اليوم الثلاثاء وخططت رشا انهم يروحوا لتوتة بكرة بعد الفطور وفعلا في الغد في الصباح


صحت رشا وهي تحس ببعض من التوتر من موضوع توتة قامت اخذت شور ولبست ملابسها ونزلت تحت وجلست مع أمها وجاء بسام وناداها مشت نحوه وقالها

بسام:رشا زي ماتفقنا

رشا :اوكي

ومشى طالع علي الجامعة وقبل ما يقفل الباب رجع لرشا

بسام :أي رشا اذا قدرتي ركزي علي آيات السحر

رشا بشك:ليش؟ !

بسام :بس اعملي كذا وركزي علي ردة فعلها


رشا بحزن:ماشي

بسام وفهم أنها فهمت الموضوع وهي اكيد قلبها علي صديقتها
حب راسها وناظرها وقال :اصبري يا قلبي أن شاء الله تنحل

ابتسم لها وبادلته البسمة وخرج

عند لينه

صحت ونزلت أفطرت واتصلت علي رشا وقالت

لينة :رشا انا متوترة والله ما مصدقة

رشا :انا كمان زعلانة علي توتة. .....طيب يلا نطلع

لينة :يلا

وطلعو علي بيت توتة

_______




وصلوا البيت وطلعوا لغرفة توته وكانت متربعة على السرير وتناظر في بقعة معينة من الأرض دخلوا لها وانتبهت لهم

لينه : كيفك اليوم ؟!

توته بصوت خافت : بخيير

رشا أشرت للينه علي المسجل وفهمتها لينه وقامت وتوجهت له فتحته علي محطة للقرآن الكريم وكان صوت القران يملأ الغرفة اول ما سمعت توته صوت القران حست نفسها يضيق وتتنفس بصعوبة وضعت يدينها على اذانها وتصرخ بقوة : اقفلييييه ، اقفليييييه

ولكن لينه م طاوعتها وخلته يشتغل اما توته حست بعدم التنفس ف جريت برا الغرفة ولحقتها رشا وهي تركض مرت بغرفة امها وكانت بدورها تقرا القران ، حست انها بتموت مع ضيق نفسها ، رجعت غرفتها وصوت القران كان شغال وقفت جنب الباب ومسكت صدرها تحاول تتنفس لكنها م قدرت فجلست على ركبها على الأرض

اما لينه ورشا انصدموا من اللي يشوفونه قدامه جلست رشا جنبها وهي مصدومة ولينه قفلت المسجل وجرت لعندها

اما توته من اختفى صوت المسجل اختفى الضيق من صدرها بالتدريج .. لکنها تحس بتعب وتنفست كانها كانت تجري لمسافات طويلة قوموها لينه ورشا وجلسوها على السرير وجلسوا بجانبها

قالت توته : الله يخليكم لا تفتحوه مرة ثانيه

قالت رشا بسرعة : ليه ؟؟!

قالت توته وهي تمسك صدرها : كنت م قادرة اتنفس حسيت اني بموت

فجاة كانها تذكرت شئ والتفتت على رشا : صح ليه صرختي ؟؟!

عقدت لينه حواجبها : مافيه احد صرخ !!

توته بحيره : لكني سمعت رشا تصرخ

لينه : متى سمعتيها ؟؟!

توته : وقت شغلتي المسجل

ناظروا رشا ولينه في بعض باستغراب


_______




بعدها تركوها ورجعوا لبيوتهم
رجعت رشا ودخلت غرفتها وكانت تفكر قطع تفكيرها دخول بسام دخل وجلس جنبها

رشا : متى رجعت ؟؟!

بسام : من ساعة ، هاا عملتي اللي قلته لك ؟؟!

رشا : اي

بسام : وكيف كانت ردة فعلها ؟؟!

رشا : بالاول صرخت ، ووقت عرفت انه ما بنطاوعها ركضت برا الغرفة وسمعت خالتي تقراء القران ورجعت الغرفة وكان المسجل شغال جلست على ركبها على الارض وكانت تمسك صدرها وبعدها قفلت لينه المسجل

بسام : وم سالتيها ؟؟!

رشا باستغراب : قالت لا تفتحوه مرة ثانيه قالت تحس بضيق في النفس وظنت انها بتموت وفجأة قالت لي ليه صرخت لكني م صرخت قالت صرخت وقت اشتغل المسجل وكنت اقول اقفليه

بسام : هذا يعني شكوكي في محلها

ناظرت له باستغراب : وشنو هي شكوكك ؟؟!

التفت لها بسام وقال : هذا يعني ان الجن استولت على جسمها

ناظرت له رشا بصدمه .. وتجمعت دموعها بعيونها .. وهزت راسها بالنفي : مستحيييل !!

ناظر لها بحزن وهز راسه بحزن : اي

نزلت دموعها وحضنها وهو يهدئ فيها وقالت له : وكيف بنعالجها بدون علم اهلنا ؟؟!

بعدها عن حضنه وقال بابتسامة : خليها علي

وبعدها طلع من عندها ودخل غرفته واتصل على رامي
رامي : الو

بسام : هلا رامي ، كيفك ؟!

رامي : بخير الحمدلله

بسام : كيفها توته ؟!

رامي بحزن : دخلت عندها وكانت نايمه

بسام : للاسف شكوكي بمحلها

رامي : وكيف بنعالجها ؟؟!

بسام : انا بتصرف

رامي : وكيف ؟؟!

بسام : انا اعرف مكان شيخ يعرف لهالحالات كتير وبتتعالج عنده

رامي : ووين مكانه ؟؟!

بسام : بريطــانيــا !!



_____

#fin


اتمني تتفاعلوا معي واوعدکم انزل بارت يعجبکم 😢💔

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 26-01-2018, 02:53 PM
زهره عمري زهره عمري غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية مغامرة صديقات/بقلمي


البارت رقم ( 12 ) 🍒




بسام : بـــريطـــانيــا !!

رامي : وكيف بنسافر لها من غير التشكيك ؟؟!

بسام : تتذكر الرحلة من الجامعة لبريطانيا ؟؟!

رامي : اي ، بس هي لنا وكيف نسفر توته معنا ؟!

بسام : محمود اتصل علي من يومين وقال لي بيسافر لهناك معه لينه وانا بقول لاهلي بسفر رشا معي وانت كلم اهلك وسفر معك توته على اساس رحله وكذا

رامي : ممكن ، لكن ممكن يرفضون

بسام : هذا يعتمد عليك ، اقنعهم بطريقتك

رامي : طيب بحاول ، دحين مع السلامه

بسام : مع السلامة

عند رشا *


كانت تبكي على توته وكانت تتذكر ذكريات زمان " كانوا يلعبون هي وتوته ولينه وبسام ورامي ومحمود ، كانوا يعتبرون شله وحده يضحكون مع بعض ويبكون مع بعض كانوا صغار ما عندهم هم للدنيا ومشاكلها "

قطع عليها حبل افكارها دخول بسام غرفتها شافها تمسح دموعها جلس جنبها وحضنها وهي زادت بكاءها كان يهدئ فيها وبعد ما هديت شوي قال : لا تبكين ، قلت لك بنعالجها

بعدت عنه وقالت وهي تمسح دموعها : كيف ؟!

ابتسم لها وقال : في الأول بتأكد من شئ وبقولك ، اوك ؟؟!

ابتسمت وقالت : اوك

نفش شعرها وطلع وهي تضحك له

نزل بسام تحت وقعد جنب ابوه وامه وقرر يفاتحهم بالموضوع

بسام : بقولكم شئ واتمنى ما تعترضون

ابوه : قول ي ولدي

بسام : بسافر بريطانيا لشغل في الجامعه ورشا بتسافر معي

امه : اذا كانت السفرة للجامعة ليه رشا تسافر معك ؟؟!

بسام : قالت طفشانه من الاجازة وقعدت البيت قلت اسفرها معي ما دام اجازتها لسه بنصها

ابوه : انا عن نفسي ما فيها شئ تمشي معك

امه : لا كيف تمشي وتقعدون وحدكم هناك ، اكيد لا

بسام : يمه ما بنسافر لوحدنا معنا محمود ولينه ورامي ويمكن توته تسافر بعد ، يعني ماني بوحدنا ابد

امه : وكيف تجلسون في الغربه ، سافر انت لكن رشا لا

بسام : يمه البنت طفشت وبترفه معي ومعها لينه وتوته مافيها شئ

ابوه : يا فاطمه خليها تسافر .. معها بسام ، اكيد مافي خوف عليها

امه باستسلام : طيب

ابوه : متى السفر ؟؟!

بسام : يوم السبت

امه : يعني بعد اربعة ايام

بسام : اي وبنتجهز فيها

امه وابوه : تصلون بالسلامه


______



عند رامي *



نزل من عند غرفته وسلم على امه وابوه وقعد معهم شوي قبل م يفتح موضوع السفر كان عنده احساس ان اهله بخالفوه الراى

رامي : يوم السبت بسافر مع بسام ومحمود لبريطانيا
أمه : ليه تسافر بريطانيا ؟!

رامي : بسافر لشغل في الجامعة ، امممم ، قلت اسفر معي توته

ابوه : اي فكره حلوة

امه : وانا بقول كذا تطلع من الجو اللي هي فيه

انصدم رامي من ردة فعل امه وابوه ولكنه فرح على هذا الرد

ابوه : قدامكم اربعة ايام

رامي : اي ، ورشا ولينه بسافروا كمان

امه : حلو ، بيكون احسن لها كمان

رامي بابتسامه : اي

بعدها استاذن من امه وابوه وطلع غرفة اخته بسرعه وهو فرحان يكلمها


دخل غرفة اخته وكانت ممدة رجلينها على السرير وسانده جسدها على السرير جلس جنبها على السرير

رامي : كيفك اليوم ؟؟!

توته بشرود : بخيير

رامي : كنت بقولك بتسافرين معي يوم السبت لبريطانيا

ناظرت له بدوان جواب : .....

رامي : ما عندك شئ تقوليه ؟!

هزت راسها بلا

رامي : جيت اقولك عشان تتجهزي

هزت راسها وطلع هو والضيق في ملامح وجهه



عند بسام *


دخل غرفة اخته وكانت تقراء في مجله جلس جنبها وهي تركت المجله

بسام : جهزي شنطتك يوم السبت

رشا باستغراب : ليش ؟؟!

بسام : بنسافر

رشا بحماس : ووين ؟؟!

بسام بابتسامه : لبريطانيا

نطت رشا بفرح : جد !!

بسام : اي

رشا : لوحدنا ؟!

بسام : لا

رشا : مين معنا ؟؟!

بسام : لينه وتوته ورامي ومحمود

رشا بفرح : جد !!

بسام بابتسامه : اي

رشا بضحكة : بتكون احلى سفرة
والتفتت عليه وسحبته من يده وخرجته من الغرفة
بسام باستغراب : ليش طلعتيني ؟؟!

رشا بضحكة : بتجهز من الان

طلع من غرفتها وهو يضحك على اخته ودخل على غرفته


_______




يوم السبت *

وقت السفر#


ودعوا اهلهم كلهم وتوجهوا للمطار البنات قاعدين على كراسي الانتظار والشباب مشوا لمكان الجوازات وبعدها بقليل اجوا الشباب وانتظروا نداء رحلتهم سمعوا النداء وركبوا الطيارة وكان ترتيبهم التالي :
بسام & رشا
خلفهم
رامي & توته
خلفهم
محمود & لينه

البنات كراسيهم على النوافذ والشباب على الممر
بعدها بساعات وصلوا مطار بريطانيا وكان في انتظارهم صديق الشباب أحمد وأخته لبنى سلموا عليهم ومشوا معهم البيت

( أحمد صديق رامي وبسام ومحمود ، عمره 20 ، طويل ، أبيض ، مزيون ، يحب المقالب ، شاطر في دراسته )

( لبنى تكون أخت أحمد وصديقة توته من الصغر ، عمرها 17 ، طويلة ، بيضاء البشرة ، شعرها طويل أسود ، محبوبة ، شاطرة في دراستها )

وصلوا البيت اللي كان عبارة عن صالة كبيييرة في مقدمة البيت وفيها مطبخ وحمام والطابق اللي فوق يتكون من جناحين واحد للبنات والثاني للاولاد وكان الجناح عبارة عن مطبخ صغير وصالة صغيرة فيها التلفزيون

و غرفتين الغرفة تحتوي حمام

دخلوا الاولاد جناحهم وانقسموا الاربعة في غرفتين رامي وأحمد في غرفة ومحمود وبسام في غرفة والبنات في جناحهم وانقسموا في غرفتين توته ولبنى في غرفة ورشا ولينه في غرفة وناموا من تعب السفر للصباح



__________

#fin

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 11-02-2018, 12:38 PM
زهره عمري زهره عمري غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية مغامرة صديقات/بقلمي


البارت رقم ( 13 ) ♠️


الصباح *


صحوا البنات والشباب وافطروا ، طلعوا الشباب لشغلهم في الجامعة والبنات جلسوا في البيت

رجعوا الشباب على الساعة 5


رامي : متى نشوف الشيخ ؟؟!

بسام ويناظر ساعته : الساعة 6 ، اي بعد ساعة ، وانا كلمت رشا تتجهز هي وتوته على اساس بنتمشى برا وكذا

رامي : طيب

فوق في الغرفة *


رشا : توته قومي تجهزي بنخرج

توته : وين ؟!

رشا : بنتمشى برا

توته : ومين معنا ؟؟!

رشا : انا وبسام واخوک رامي

توته : ولينه ومحمود ولبنى واحمد م بيمشوا معنا ؟؟!
رشا : لينه ومحمود طلعوا من ساعتين ولبنى واحمد م بيطلعوا

توته وهي تمشى نحو الحمام : طيب

تحمموا ولبسوا ملابسهم » لبست توته بنطلون بالأسود وبلوزة بالبنفسجي نصف كم ولبسته معها جكت بالأسود طويل لفوق الركبة وحجاب بالبنفسجي

ولبست رشا بنطلون بالأسود وبلوزة بالأبيض فيها رسومات بالبرتقالي طويلة لتحت الركبة وحجاب بالبرتقالي

ونزلوا تحت وكانوا الشباب جاهزين وطلعوا من البيت


__________


نزلوا تحت وطلعو من البيت وركبو السيارة وكان السائق بسام وحرك السيارة وكان جنبه رامي ووراء رشا وتوتة تكلمت توتة وقالت:نحن وين رايحين وليش لينة ومحمود م طلعو معنا

رشا بربكة:اااااااه تعرفي لينة ومحمود هم في فترة الخطوبة قلنا خليهم مع بعض شوي عشان يتعرفوا علي بعض ويعني.....

توتة:طيب وين رايحين؟ !!


بسام :مفاجأة يا توتة!!

رامي بهمس :اكيييييييد راح تتفاجأ


توتة:قلت شيء يا رامي

رامي:لا ياقلبي

الطريق كانت مرة طويلة ووقف عند الاستراحة عشان يعبي بنزين وياخذو شوية أغراض طلع بسام ورامي .. دخل رامي علي السوبر ماركت
اتاخر بسام لانو المحطة مزحومة ورامي كان يفتش علي
البسكويت اللي تحبه توتة، حست رشا بان توتة متوترة شوي وم حبت الجو فقالت:ايش رأيك ننزل نشوف العيال
توتة:اوك

ونزلو من السيارة وراحو داخلين علي المتجر ولحظة دخلوا المحل شافو صاحب المحل وكان كبير في السن وكان مطوع وكان مشغل قرآن وماهي إلا دقائق وبدأت توتة تصارخ وتضرب في الأشياء وكان رامي خارج وشاف المنظر وجر ى نحوها ورشا ماسكتها وتهدي فيها وتوتة تصارخ:لالالالالالاالالالا اقفلوه را..م.ي رشا تكفي خل.يه يقف..ل.ه

وبعد لحظات أغمي عليها شالها رامي للسيارة وسدحها علي المقعد الخلفي وطلعت رشا ووضعت راسها عليها ودموعها تنهمر

شافهم بسام وجاء يركض وسأل رامي ايش فيها رامي:لازم نستعجل حالتها مرة سيئة

بسام :طيب يلا اطلع.....

قاطعه رامي :انتظر لحظة .. ركض راجع للمحل ومشي لصاحب المحل وأعطاه شوية فلوس :آسف يا عم علي الحصل

العم :ولايهمك يا ولدي بس يا ولدي هادي م تصرفات عادية لازم تعرضوها علي شيخ
رامي وهو خارج :أن شاء الله .....

العم :في أمان الله

ركض وركب السيارة وحرك بسام بسرعة نحو بيت الشيخ. .....


__________



وصلو لبيت الشيخ وكان بسام حاجز عنده .. نزل بسام واتجه صوب الباب ونزلت رشا ورامي وكانوا ساندين توتة الشبه مغمي عليها ، ضرب بسام الجرس وبعد لحظات فتحت الخدامة الباب
بسام :سلام عليكم بابا موجود


الخدامة:يس ، أقوله مين؟؟


بسام :قولي له العربي اللي حجز عندك


الخدامة:اوكي

دخلت الخدامة وبعد دقائق جات:اتفضل...


دخل بسام ووراه رشا ورامي وتوتة دخلو الصاله ونزل رامي ورشا توتة علي الكرسي وسدحتها رشا وجلست جنبها جلسو لمدة ربع ساعة بعدها نزل رجل من الدور العلوي وكان شايب في الثمانينات وله لحية بيضاء وطويلة وصل عندهم


الشيخ:السلام عليكم ورحمة الله

بسام.:وعليك........وقبل أن يتم كلامه فزت توتة وكانت مرة غريبة كانت عيونها محمرة وتتم بكلام غير مفهوم ناظرها الشيخ ورجع أتكلم مع بسام :انت بسام


بسام :ايوا ياشيخ


الشيخ :اجلس واحكي لي كل شيء ومن متي بدأت هي الحالة ، حكي بسام له كل شيء من طقطق للسلام عليكم وحكى له قصة العصفوره وهو شاكي في انه هو الساكن توتة ومن فترة لي فترة كانت توتة ترمق الشيخ بنظرات كلها حقد

الشيخ :طيب يا ولدي هذي حالة صعبة شوي لأنها هي القتلتها بس يلا الله معنا

قام الشيخ واتجه نحو توتة وقبل م يصلها قالت توتة بصوت خشن غيرصوتها الناعم :أبعد أبعد راح اقتلكم كلكم واقتلها ........


_________



توتة بصوت خشن. :أبعد أبعد راح اقتلكم كلكم واقتلها. ....


الشيخ :اسكتي ..

توتة سكتت أشر الشيخ لبسام واتنين من رجاله يمسكوها كان رامي ماشي يمسكها بس الشيخ وقفه:انت أخوها ؟؟!


رامي:ايوا


الشيخ:أبعد انت خليك بعيد لأنك ممكن تضعف لانو التشوفها دحين هي مو اختك

رامي بحزن:طيب

مسك بسام والرجال توتة وسدحوها علي الأرض وبدأ الشيخ بالقراءة من كتاب الله وتوتة تصارخ وتتقيئ والشيخ يضرب فيها بعصاه كانت رشا تبكي وتوتة بدأت تتكلم بصوت خشن مخيف :رشا رشا انا صديقتك ترضين يضربوني انقذيني خليه يوقف ضرب و ...........رشا.......رش .......نظرت الي رامي
:اخوي رامي انا توتة انقذني ......ر....أم. ي

جري رامي ن

حو أخته بس الشيخ دفه :أبعد أبعد من هنا


رشا م تحملت وركضت للخارج وطلع وراها رامي جلست رشا تبكي بحرقة علي توتة شافت رامي طالع جرت وراه ووقفته :رامي والله راح تتحسن أصبر بس


رامي:ما شفتيها شلون كانت عم تصارخ وتنادي اخوي ......

رشا :هي مو توتة يا رامي هاد الجن اللي داخلها

جلس رامي علي الأرض ودخل يديه في شعره:يارب صبرني يالله

جلست رشا جنبه وحضنته بدون شعور لوهلة حتي هدي شوي
رشا:احسن

رامي بحزن:أي. ......وم كمل كلامه إلا وصوت صراخ توتة بدأ يعلي .....ركض رامي لجو ووراه رشا


ولحظة دخلو أشر له الشيخ انه يقيف وكانت توتة في حالة هسترية ،بدأ الشيخ يتكلم:مين انتي؟ ؟

توتة:......




________

#fin

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 30
قديم(ـة) 13-03-2018, 08:47 PM
زهره عمري زهره عمري غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية مغامرة صديقات/بقلمي


للاسف ما اشوف تفاعل .. وهذا الشئ يحزني .. لكن باكمل الرواية .. لان مو من عادتي ولا احب ابدا الشي وفي منتصفه اخليه .. باكملها باسرع وقت ..

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية مغامرة صديقات/بقلمي

الوسوم
مغامره , روايه , صديقات
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية عرش السُلطان/ بقلمي. خيال. روايات - طويلة 114 15-11-2018 01:08 PM
رواية حلفت عليك لا تناظـر بعين غيري/بقلمي memeyah روايات - طويلة 18 03-04-2017 03:49 AM
رواية زيزفون الجنوب /بقلمي smoker_39 روايات - طويلة 73 10-08-2016 11:22 AM
رواية أنا لست سوى عاشق في زمن كثر فيه التلاعب/بقلمي الـكاتبه : إيـم الـعتيبي. أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 2 14-05-2016 11:59 PM
روايات نزول الوحي على رسول الله slaf elaf قسم المواضيع المخالفه للفترات الزمنية 1 08-03-2016 08:02 AM

الساعة الآن +3: 05:00 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1