غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 51
قديم(ـة) 13-02-2018, 05:37 PM
صورة الكاتبة زينة الزينات الرمزية
الكاتبة زينة الزينات الكاتبة زينة الزينات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: إذا ذاب القلب


البارت الجاي الليلة يا حلوين

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 52
قديم(ـة) 14-02-2018, 12:28 AM
صورة الكاتبة زينة الزينات الرمزية
الكاتبة زينة الزينات الكاتبة زينة الزينات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: إذا ذاب القلب


البارت الثامن والعشرون
سعود بحده:قدام فيصل تاكل هواء ومن وراء فيصل لسانك أطول منك وش قصتك ما كنت اتوقع تكوني كذا
يارا اشوي وتبكي : هذا حزن الزمن ندمانة اني عرفتك ندمانة على طيبي وعمى قلبي نزلني
سعود رفعها على الحصان وركب وراها طلع من الإسطبل وصار يتجول بالمزرعة :يارا انتي تبكين
يارا رفعت صوت الموسيقى لآخر شئ عشان ما تسمع صوت سعود سعود قرب أذنه منها وهو يسمع كلامات ابتسم وطبع بوسه على خدها يارا بقرف مسحت خدها وبعد الجوله سعود نزل ونزلها وهو يطالع وجها اللى ملين دموع :يارا ليش رفضه وجودي بحياتك
يارا جلست عند الشجره على التراب :شئ غريب كنا اخوان وبعد ثلاث سنوات (ناظر فيه ) أصير معاك انت من بين كل البشر أصير معاك انت وش اللى يحدني اكون معاك يا مريض
سعود جلس جنبها وهو يطالعها :هذا النصيب
يارا بصوت حزين :نصيب ايش انت المستحيل انا ما تصورت بيوم اكون معاك ليش تأذي قلبي والله قلبي ما يتحمل
سعود سحبها لصدره ويدينه على ظهرها :بسم الله على قلبك
يارا :طلقني لا تضلمني يا سعود انا لسى بعالمي الوردي انا مووو حول هذي الدنيا
سعود يضمها أكثير :حبيبتي ما ضل وقت لزم تكبري ابي ارتاح وما ينشغل بالي عليك
يارا تشهق :سعود رجعني للماضي انا والله احبك
سعود :وانا بعد احبك ياريت نرجع ويوقف الزمن فينا
يارا تبعد عنه :انت مووو طبيعي انت مووو سعود أكرهك
سعود تامل المزرعه بدون ما يطالعها :روحي عن البنات وغيري جو
يارا :سعود
ما رد على نفس الوضع :تكره جنسي
سعود :ياريت اقدر أكرهك معهم
يارا توقف :يا مجنون تسوي خير اذا ضفتني لقائمة حوا
سعود طالع بجسمها وبعدين بعيونها :..............
يارا بانتصار :ليش ما ترد ولا ما تقدر ترد على بزر
سعود وقف ومشى عنها
يارا بقهر من تطنيش سعود وبصراخ :قليل أدب والله اقول لفيصل انك واحد مريض عقلينا مجنون
سعود لف عليها وبحده :تبغين أخونك
يارا بخوف :اي عادي روح اقل شئ أتأكد انك طبيعي زي اي رجال
سعود طالع فيها بنظره وسخه :طيب اذا خنتك وش تعطيني
يارا بخجل وارتباك :وانا وش يدخلني فيك مجنون
سعود يحط يده على جيب جينزه :اذا خنتك راح يصير العرس واخذك على بيتي لاني طبيعي
يارا لفت عنه وهي متوجها لقسم الحريم :ماراح اروح معاك غبي متخلف خاين
سعود ابتسم رجع عسليه على الإسطبل وراح قسم الرجال جلس جنب فيصل وجنب فيصل سامر
سامر :هلا والله بسعود اشلونك
سعود رد له الابتسامه :هلا بك بخير انت اشلونك
سامر :الحمدلله بخير وين كنت عند الحب
سعود :اي كنت عند الحب على قولتك
سامر :ترى هذي الأيام حلوه الله يهديك يافيصل حرمتني من إجمل الأيام
فيصل :حيوان موو انت اللى قررت العرس بعد ثلاث اسابع
سامر :ماغيرك الحيوان كيفي
سعود :شباب مين ابو شوارب
فيصل :جسار ولد خالي عبدالله ابو فتون طليقتي وزوجته اخت عمك بدر
سعود :والله ما أنادي بدر عمي عمت عيونه لوو يموت
سامر وفيصل فقع ضحك
سامر :اسكت لا يسمعك
سعود يتكي :خليه يسمع انا ما اخاف الا من اللى خلقني
فيصل :عيال عني الهبل وخلونا نتقهوا
سعود :مره وحده عيال
جاء عمر :مساء الخير
كلهم :مساء النور
جلس جنب سعود :ها يا النسيب كيف لقيت مزرعة جدي
سعود : ما عليها كلام يا ابو بدر
فيصل :عموري قهوينا
عمر وهو يصب القهوة:ابو اياد ترى انا تزوجت
سامر :اي تزوجت بس بعدك صغير
عمر :شباب وش رأيك نلعب كوره بعد المغرب
فيصل :حلو (بصوت عالي )مروان راح نلعب طابه
مروان بفرح :يا سلام هلاء
فيصل ابتسم :لا بعد المغرب
مروان جاء عندهم :مين معي بالفريق
فيصل :انا وأزواج خواتي بفريق
عمر :هالله ونسيت اخوك
فيصل :لا والله بس ابي أحطهم تحت جناحي
مروان بصوت عالي :اسامه تلعب طابه
اسامه طالع فيهم :لا مالي خلق
مروان :جسار بدر
جسار وبدر :اوكي نلعب
مروان :صهري تلعب
محمد :ايوه العب
سعود :انا ما اقدر العب بشجع فريق فيصل او اكون الحكم
فيصل :على كذا لزم واحد منا ما يلعب
محمد :خلاص انا ما العب
فيصل :خالي متى يجي الملاك
محمد :اشوي ويصل
جسار :مين راح يتزوج
ابو جسار :عمك محمد راح يتزوج اخت سامر
جسار بدون نفس :الناس تتكلم وتقول راح اتزوج
فيصل :ترى هي ملكه لا تكبر الموضوع وجدي عارف وخالي عارف
جسار :فيصل تعال ابيك بموضوع
فيصل :اوكي ان شاء الله خير
الكل كمل سوالف سعود :هذا الخبل ليش شايف حاله
سامر :نفسيه استغفرالله ما اطيقه
سعود :متى يجي ولدك
سامر :يمكن اربع شهور وشوي
سعود :مبروك
سامر :الله يبارك فيك ومبروك لك يارا صحيح يقولون لها كيس نوم بس بنت طيبه وهاديه ومحترمه
سعود :الله يبارك فيك صحيح وش تشتغل
سامر :شرطي جينائي
سعود :ما شاء الله بس كان مكان غلط
سامر طالع بشك بسعود :وش قصدك
سعود ابتسم :اعطيك من الرخيص (اكذب ) قصدي واضح زي الشمس
سامر يوقف :اترك القهوة وتعال نتمشى
سعود :روح لحالك ماني فاضي (وبنذاله )وشوف خواتك بطريقك
سامر جلس وبهمس :اسكت لا تفضحينا وتعال معاي
سعود يحط رجل على رجل :ماني رايح معاك شرحك سرى (أنسى )
انتهى البارت
************************************************** ************************************************** ****


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 53
قديم(ـة) 17-02-2018, 12:37 AM
صورة الكاتبة زينة الزينات الرمزية
الكاتبة زينة الزينات الكاتبة زينة الزينات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: إذا ذاب القلب


البارت التاسع والعشرين
سامر بقهر :يا رجال قوم معاي لا تصير عنيد بقول لك شئ مهم
سعود :والله ما أقوم
رجع فيصل :وش فيكم
سعود :مافي شئ بس زوج اختك مصر امشي معه وانا ما ابي اقول له روح شوف اختك والمدام يقول لا ناشب فيني
فيصل ابتسم :سامر انا أجي معاك
سامر يتكي :ما عاد ابي اروح
جا الملاك وملك محمد على لمى وكان الشهود فيصل ومروان
وبعد التهاني توجه محمد مع ابو عبدالله لقسم الحريم
وبعد الدخول كان نص الموجودين مستغربين من جلوس لمى قدام محمد ابو عبدالله :اليوم ولدي محمد ملك على ام طلال
جوري بصدمه :نعععم اشلون ملك بدون ما يأخذ راينا
محمد :جوري انا اخترت لمى حتى أكمل باقي عمري معها وانا موو صغير حتى اشوركم بزوجي مسك يد لمى وسحبها معه
جوري دخلت على غرفه و جلست تبكي ونارجس جلست تهدي جوري
محمد مع ابوه ولمى بالمجلس :مبروك يا بنتي
لمى بخجل :الله يبارك فيك عمي
محمد :مبروك يا ام طلال
لمى بخجل :الله يبارك فيك
ابو عبدالله :ولدك طلال ابوه تنازل عنه وانتي حددي وقت العرس لان نبي نفرح فيكم
لمى :عمي انا ما ابي عرس يكفي اللى دفعه ابو جوري
محمد :بس انتي مو ناقصك شئ ولزم تفرحي زيك زي أي بنت
ابو عبدالله يوقف :اخليكم على راحتكم
بعد ما طلع ابو عبدالله :لمو
لمى بخجل :هلا
محمد :لا تزعلي من ردت فعل بناتي
لمى :لا تحاتي بناتك هن بناتي
محمد :الله يعطيكي العافيه
لمى :يعافيك ربي
*********************
عند الشباب بدأت المبارة
فيصل وسامر وعمر
ضد
مروان وبدر وسامر
والحاكم سعود
وفي انتهى المبارة فاز فريق فيصل
فيصل بفرح ضم سعود :مبروك
سعود من زمان ما سمح لأحد يضمه فيصل :الله يبارك فيك
سامر بقهر :شكل النسيب الجديد اخذ مكاني
فيصل ضم سامر :لا ما اخذ مكانك كل من له معزه خاصه بروح اشوف ام اياد وارجع
سامر :الله معاك والقلب داعي لك اذا طولت لسانها طقها وعلمها السنع
فيصل :يا شينك خليك بنفسك
راح فيصل سعود يمشي مع سامر وأول ما ابتعد :تحرش الرجال على اختك
سامر :خليك بنفسك ولا تدخل فاهم
سعود:لا ماني فاهم
سامر لف عليه وبعصبيه :خلص علي انت ايش تبغى سعود عطيني الزبده
سعود ابتسم وحط يده على كتف سامر :يا رجال لا تحاتي امزح معك انا مستحيل اضركم
سامر بقهر :والكلام اللى من اول ما جلست وانت ترميه علي
سعود :قلت نحن متزوجين خوات وانت عديلي خليني اقيس نبضك
سامر يمشي :تقيس نبضي يا عديلي العزيز اللى تعرفه احتفظ فيه لنفسك
سعود يمشي معه :وش رأيك انت وفيصل الأسبوع الجاي تجون عندي على الشالي
سامر :وش عندك
سعود :أبد حاب اكون صديق
سامر :بكرا ضروري اشوفك لان انت مصيبه
سعود :تكلام هنا
سامر :متى تحدد عرسك انت ويارا
سعود ابتسم :بس ترضى
سامر :الله يهدي بدر ما لقى زوج لبنته الا انت
سعود :ليكون مووب مالي عينك
فجاء سمع صوت مسدس
سامر بخوف :فيصل
راح يركض وسعود وراء سامر يركض
أنصدم سامر لما شاف اسامه على الارض ينزف وفيصل واقف وبيده مسدس سامر وياقوت جالسه على الارض وتبكي بصمت وهي تتأمل اسامه اللى قدامها ينزف
جلس عند عن اسامه :اسامه حبيبي رد علي
اسامه بالم :خ..الي راح ا..موت
سامر ويده على بطن اسامه مكان الجرح :لا يومي قبل يومك
جاء عمر وبدر ومروان
وبعدها كل الرجال موجودين
سعود قرب من فيصل :هات المسدس
فيصل بعصبيه :بعد عني
لف على ياقوت :وانتي يا حيوانه قومي
سعود مسك معصم فيصل :قلت هات المسدس
فيصل عطى سعود المسدس
شال اسامه متوجهين على المستشفى سامر وبدر وعمر وجسار ومحمد والجد
سعود اخذ فيصل معه لقسم الرجال
نور والبنات طلعن وحاول يفهمون وش صار ياقوت بس تبكي وغسل وجه فيصل :انت غبي كيف تطلق النار على الرجال
فيصل :خانتني لوو مووو حامل كنت ذبحتها مع الكلاب
سعود بقهر على حال فيصل :فيصل بلا جنونك هذي زوجتك ترى اذا كانت واقفه مع الرجال مووو شرط يكون بينهم شئ حرام
فيصل :ما راح انتظر لين ما تخوني بفراشي
سعود انجرح من كلمت فيصل :طيب تعال اجلس
دخلت يارا بخوف :فيصل الحق ماما تقول ياقوت قاعدة تولد
فيصل بخوف :اشلون تولد
يارا تمسك يده :ما ادري تعال
فيصل راح مع يارا دخل على الغرفه كنت ياقوت على السرير ومعها أمه وأم مروان ولمى
فيصل بخوف :وش صار
أمه :فيصل البنت تولد والمستشفى بعيد لزم تولدها
ياقوت بالم وصراخ :فيصل راااح اموت لا تتركني
فيصل قرب منها :ان شاء الله تموتين وافتك منك
ولدت ياقوت بس مع الأسف كان الحبل السري ملفوف على رقبة شمس فيصل وهو لفها بغترة جده البيضه وضامها :يمه جهزي ياقوت لما تصحى بوديها على المستشفى
ام فيصل ودموعها على خدها :عظم الله أجرك
فيصل يمسح دمعته :اجرنا واجرك
طلع فيصل وبين يدينه جثمان بنته نور قربت منه :بشر يا فيصل
فيصل ناظر بنته بحزن :الحمدلله على كل حال مالي نصيب افرح ببنتي
نور دمعتها نزلت :ماتت
فيصل جلس عند عتبة باب الحريم وضم بنته على صدره :ان لله وان اليه راجعون
نور حطت يدها على كتفها :ياقوت تدري
فيصل :لا ما تدري
نور :عظم الله أجرك
فيصل :اجرنا واجرك خليني لحالي
نور توقف :الله يصبرك
دخلت داخل وانتشر الخبر وخبر وصل ل المستشفى والكل زعل
وبعد نص ساعه
عند يارا دخلت على المجلس كان سعود جالس وبيده كوب مويه
يارا :سعود
طالع فيها :هلا وش صار
يارا وقفت عنده وهي تبكي :شمس انولدت ميته وفيصل مسكها موو راضي يتركها
سعود :لا حول ولا قوة الا بالله طيب كيف زوجة اخوك
يارا :نايمه للحين ما تدري
سعود يوقف وضمها :لا تزعل هذا ابتلى
يارا زاد بكاها :بس هي صغيرة ليش ياخذها الموت
سعود :الموت ما يعرف كبير ولا صغير هذا اللى كتبه الله عليهم
يارا :قلبي يوجعني عليهم
سعود :أجرهم ما يضيع
يارا تبعد عنه :فيصل عند باب الحريم
سعود :طيب حبيبتي فيصل راح يكون بخير
يارا :ان شاء الله
سعود راح عند فيصل كان فيصل ضام بنته ويبكي جلس سعود جنبه :عظم الله أجرك
فيصل يمسح وجهه :اجرنا واجرك
سعود :فيصل لا تقنط لزم تكون قوي والموت حق
فيصل :ما عارضت راضي بالقدر الحمدلله
سعود :هات ما يصير تضل شاليها
فيصل يتمسك فيها اكثر :سعود الله يسعدك ابي أودعها قبل ما تصير تحت التراب شمس قطعه مني
انتهى البارت
************************************************** ************************************************** *********


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 54
قديم(ـة) 17-02-2018, 01:23 AM
صورة الكاتبة زينة الزينات الرمزية
الكاتبة زينة الزينات الكاتبة زينة الزينات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: إذا ذاب القلب


مقتطفات البارت 30&31


*سارة :موو كنت ما تطيقن المجنون عدو الحريم وش صاير بالدنيا اليوم

*ياقوت تبكي بانكسار :فيصل لا تطلقني حرام عليك انا احبك ما اقدر أعيش بدونك

*قطعها سعود بحده :سارة خانم ايني وإياك اشوفك تتكلمي مع زوجتي بهذي الطريقة اختها على عيني وراسي بس لكل شئ حدود

*دموعها تنزل :سامحني يمكن يأخذني الموت بدون ما يتحقق حلمنا

*فيصل يفتح الباب وبعصبيه :انثبري وما ابي تفتحين الموضوع هذا مره ثانيه

*لا تنساني ادعيلي بكل صلاة
ادعيلي بكل صلاة
ادعيلي بكل صلاة
هذي العبارة تتردد براسه

*يارا بخوف:لا جوالي فيه صوري
سعود رفع حاجبه :صورك وانا وش اكون

*ياقوت تضم البنت اكثر :والله مواقفه تامر امر بس لا تأخذ بنتي مني والله اموت

*نور بعصبيه :بعد عني .....ما ابيك على طول تكسر خاطري .....اتركني أكرهك

*ام مروان بعصبيه :شووو تصبحي على خير انت ما بستحي ماخذ سمر خانم تعيشها برا ما تقول الي تفضلي معنا ولا نستك بنت الأصول امك

*فيصل :اي اكذبي لان انتي ما وراكي الا الكذب

*لمى فتحت الباب على جوري :انا لمى ممكن ادخل

*دموعها نزلت وجلست على الارض موووو مصدقه وبصراخ :شلون ماتت من يومين كنت معها انت كذاب

*ببكاء مرير :ماتت يا سعود ماتت

وان شاء الله اذا ربي احياني راح انزل يوم الاثنين
تحياتي لكم يا احلى متابعين احبكم


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 55
قديم(ـة) 20-02-2018, 01:08 PM
صورة الكاتبة زينة الزينات الرمزية
الكاتبة زينة الزينات الكاتبة زينة الزينات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: إذا ذاب القلب


البارت الثلاثين
بعد أسبوعين تقريبا
فيصل جالس يشوف برنامج
ياقوت طلعت من المطبخ :الاكل جاهز
فيصل :ما ابي اكل
ياقوت جلست جنبه :فيصل انت للحين زعلان مني والله انا بعد تعبانه وانت قاعد تبعد عني ارحمني
فيصل وهو يطالع التلفزيون :مووو زعلان انتي ما تهمين بس تكمل أوراقك راح اطلقك وارسلك عن ميثاء
ياقوت تبكي بانكسار :فيصل لا تطلقني حرام عليك انا احبك ما اقدر أعيش بدونك
فيصل صار يكلم ياقوت بحده :اي واضح الحب
ياقوت :حبيبي والله ندمانة على اللى صار
فيصل :ندمك ما عاد ينفع
ياقوت :من لما شفت سارة وانت موو طايقني
فيصل :سارة مالها علاقه باللى صار
ياقوت مسكت يده :انا موو غبيه اعرف انك تكلم سارة لا تطلقني حبيبي مستعده اسوي اي شئ تقول عنه انا خسرت بنتنا وما ابي اخسرك
فيصل :انت خسرتني من زمان
ياقوت :عندي أمل فيك ودعوة الناس اللى اذيتهم هي اللى حرمتني من بنتي لا تحرمني منك والله اموت من بعدك
فيصل يوقف :انا طالع
ياقوت توقف :وين رايح
فيصل :خليكي بنفسك لاني ما ابي امد يدي عليك
ياقوت تمشي وراء فيصل :فيصل متى تولد فتون
فيصل ابتسم :وليش تسالي
ياقوت :فتون قالت راح تعطيني بنتها
فيصل يفتح الباب :لو تموتين ما تحطينها بحضنك
ياقوت :فيصل
فيصل يفتح الباب وبعصبيه :انثبري وما ابي تفتحين الموضوع هذا مره ثانيه
ياقوت بخوف :ان شاء الله متى ترجع
فيصل :طالع مع الشباب راح أتأخر
ياقوت :الفوط الصحيه خلصت
فيصل بعصبيه :خلصتي
ياقوت :انتبه على نفسك
فيصل طلع وقفل الباب بالمفتاح ياقوت جلست بقهر الله يهدك يا فيصل ليش تجرحني يا ريت اقدر اقول لك الحقيقة بس ما عاد ينفع الندم وبعد ساعه توجهت لغرفة النوم بعد ما دخلت الاكل بالثلاجه حطت راسها على المخده بعد ما شبكة الجوال بالشاشة وصارت تشوف الصور والفيديوهات طبعا فيصل اخذ منها شريحتها ومافي نت
رجعت تبكي :وين رحتي يا شمس وخليتيني بروحي انا امك ملكت الدنيا لما قال لى اني راح أصير ام عياله انا غبيه ليش سمحت لهلا تزورني وش هالصدفه كيف سارة تطلع بنت خالتها يارب احفظ لى زوجي من سارة هذي الحرمه وقحا وما تستحي لا وبعد تضمه حيوانه لعل جهنم تضمها يالله انا وحيده معقولة فيصل يطلقني ليش يرد لها هو يحبني انا حتى من بنت فتون راح يحرمني انا يتيمه من يوم يومي مالي حدا حتى اهلي ما يسألون عني وهالحليب موو راضي يجف من صدري هذا عذاب وش اسوي ابي بنتي وين أللقيها ابي بنتي
نامت وهي تنادي على بنتها
ثاني يوم الظهر
دخل عليها بغرفتها :ياقوت
مسحت دموعها بخوف :امر
فيصل تقدم لها وحط بحضنها بنت فتون ياقوت تطالع بصدمه بصوت حزين :فتون ماتت الله يرحمها
ياقوت دموعها رجعت تنزل :ماتت
فيصل :اي الله يسامحها امس شفتها ووصتني تربين بنتها الصبح بعد الولادة ماتت
ياقوت ضمت بنت فتون لصدها ما قدرت تقول شئ غير انها تبكي بصمت فيصل ضم ياقوت : ما راح اطلقك بس عندي شروطي تنفذي شروطي
ياقوت تضم البنت اكثر :والله مواقفه تامر امر بس لا تأخذ بنتي مني والله اموت
فيصل بعد عنها :انتبهي لها والحليب والحفايظ بالصاله
ياقوت :فيصل
فيصل طالع فيها:خير
ياقوت :ليش ماتت
فيصل :اتمنى تكوني قد الامانه
وطلع
**********************
عند نور :سامر
سامر بدون ما يطالعها :هلا حياتي
نور :وديني على اهلي عز فتون بكرا ولزم اكون معاهم
سامر حط الجوال على جنب :الله يرحمها الاسبوعين الفاتت كله داخل طالعه لمتى يعني هذا الحال
نور :آمين طيب لا تعصب قول لا بهدوء موو ضروري تعصب
سامر :مافي طالعه الا على ياقوت تبين اوديك ما تبين انثبري بالبيت قبليني وقابلي دراستك
نور :ياقوت ممله كل ما اشوفها تجلس ساكته او تحكي عن صديقك العزيز وحبها له وانا لزم اكون مع اهلي للعزاء بكرا راح يبداء
سامر :اي بكرا اوديك على بيت اهلك وياقوت لانها عاقلة مووو زيك ما عندك سالفه وطول الوقت مهمله البيت وزوجك
نور بقهر :الحين ياقوت صارت عاقله
سامر :اي عاقله ما تطلع من بيتها ولا تجادل زوجها سبحان الله صرتي اسوء من ياقوت القديمة
نور وقفت وتوجهت للباب حست بسامر مسك قميصها نور بعصبيه :بعد عني .....ما ابيك على طول تكسر خاطري .....اتركني أكرهك
سمعت صوت سامر يضحك لفت كان سامر جالس بمكانه وقميصها ناشب بمسكت الباب تمنت الارض تنشق وتبلعها :خلص الحين اوديك ههههههه بس لا تعصبي
نور طلعت وهي تبكي
************************
عند سمر جالسه تبكي رجع مروان شافها تبكي بخوف :سموره حبيبتي شبكي
سمر زاد بكاها
مروان جلس عندها :شووو صاير احكي
سمر :امك
مروان اخذ نفس وبتعب :شبها ميمتي
سمر :تقول اني بنت شوارع ومن رجال لرجال وفلتانه وكم يوم وراح تمل مني وتطلقني مروان طلقني
مروان ضمها :بس ياروحي انا ماتجوزتك لحتى اطلقك أزا انا اللى تحبيني تخافي مني يعني كيف من رجال لرجال لا تصيري هبله
سمر بهمس :والله تعبانه يا مروان ما عاد أطيق البيت
مروان باس كتفها :دخيل اللى تعبان قومي البسي
سمر :وين
مروان :هاي مفاجئه بسرعه البسي لبين ما اتحمم
سمر تبعد :اوكي خالتي راح تجي معانا
مروان :لا بس نحن
طبعا مروان للحين ما قال لسمر خبر وفاة فتون لان لقها تبكي وما حب يزيد عليها فأجل الموضوع لما يرجعون من برا
بعد ما اخذ شور طلع مع سمر من الغرفه ام مروان :وين ان شاءالله
مروان وهو يشبك يده بيد سمر :هلا امي انا ومرتي طالعين نتعشى تصبحي على خير
ام مروان بعصبيه :شووو تصبحي على خير انت ما بستحي ماخذ سمر خانم تعيشها برا ما تقول الي تفضلي معنا ولا نستك بنت الأصول امك
مروان :يا امي مووو هيك انتي الكل بالكل بس انا حابب اتعشى مع مرتي لحالنا بكرا ان شاء الله اعشيك برا
امي مروان :لا بكرا مشغوله أزا بدك رضاي اليوم طلعني
سمر تركت يد مروان :حبيبي طلع امك انا ما ابي اطلع لاني مسويه دايت
مروان :ئلبي سموره
سمر قبل ما يكمل :خالتي تصبحي على خير
ام مروان : مروان هلاء البس عبايتي ونطلع
سمر دخلت على غرفتها وقفلت الباب بالمفتاح
ام مروان دخلت على غرفتها وهي مبسوطة
مروان دق الباب :سمر حياتي افتحي الباب
سمر بصوت باكي :مروان رجائا روح مع امك
مروان :كيف اروح وئلبي معك
سمر :حبيبي واللى يسلمك روح ولا تزيدها علي
مروان :سمر اخوكي دق علي افتحي الموضوع ضروري
سمر فتحت الباب :ليش دق عليك جسار
مروان :البقاء لله بنت اخوكي فتون اليوم الصبح ماتت بالولده
سمر دموعها نزلت وجلست على الارض موووو مصدقه وبصراخ :شلون ماتت من يومين كنت معها انت كذاب
مروان جلس على الارض وضمها :ادعليها بالرحمة
**********************
عند نوره ببيت بدر تبكي بصمت وأم فيصل تحول تهديها
يارا بالغرفه جالسه تبكي واخيرا اتصلت على سعود اخر مره شافت سعود وسمعت صوته بالمزرعة <طبعا فيصل رجع جوال يارا لانه يثق فيها ولان الاسابع مشت بسرعه ما صارت فرصه اعطيكم خبر :الو
سعود :هلا حبيبتي
يارا بصوت باكي :سعود
سعود بخوف :يارا وش فيك انتي تبكين
يارا زاد بكاها :بسم الله عليك قولي لى ليش تبكي صاير معاك شئ احد زعلك
يارا ببكاء مرير :ماتت يا سعود ماتت
سعود :مين اللى ماتت
يارا تشهق :فتون
سعود :ان لله وان اليه راجعون الله يرحمها
يارا :سعود انا خايفه والله خايفه
انتهى البارت
************************************************** ************************************************** *******


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 56
قديم(ـة) 20-02-2018, 01:18 PM
صورة الكاتبة زينة الزينات الرمزية
الكاتبة زينة الزينات الكاتبة زينة الزينات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: إذا ذاب القلب







البارت الواحد والثلاثين
سعود :لا تخافي انا الحين جاي بعد نص ساعه اشوفك بالحديقة الخلفية
يارا :طيب لا تتأخر
سكرت من سعود وبعد ما مر الوقت طلعت على الحديقة الخلفية اول ما شافت سعود ركضت لحضنه بعد ماهدت وهم جالسين على المرجوحه الحديدية الكبيرة :كيف صرتي
يارا ورأسها على صدر سعود :صحيح كانت مغروره بس انا احبها وهي صديقتي
سعود :الله يرحمها كيف ماتت والجنين
يارا دموعها لسى تنزل :ماتت بالولادة والبيبي مع فيصل
سعود :هذا المكتوب الحين ما ينفعها الا دعائنا لها والدموع ما تنفع أبد
جت سارة من وراهم وبعصبيه :يارا
يارا فزت ووقفت :سارة
سارة تخصرت :اي سارة انتي ما تستحي على وجهك قعده مع زوجك وداخل عمتك مقطعه نفسها من البكا
يارا بخجل :انا م
قطعها سعود بحده :سارة خانم ايني وإياك اشوفك تتكلمي مع زوجتي بهذي الطريقة اختها على عيني وراسي بس لكل شئ حدود
سارة بنفس العصبيه:اتوقع اختي لها لسان ترد وما اتوقع انها وكلتك محامي دفاع لها
سعود :أقول يا البزر ادخلي على بيتكم لاني ما ابي أغلط عليك
سارة بعصبيه :احترم ألفاظك انت اللى تروح على بيتكم لان الوقت تاخر مووو وقت زيارات قلت أدب
يارا بعصبيه :سارة
سارة بنفس العصبيه:خير
يارا تجلس جنب سعود :اعتذري من سعود وإلا كلامك يوصل لبابا
سارة :يا سلام والله ياقوت قدرت تغيرك وصوتي تعرفي تهددي
سعود :يا ليل انتي لمتى راح تضلي واقفه فوقنا قلت أدب
سارة :يارا ادخلي
يارا حطت راسها على كتف سعود :اشوي وجايه تقدري تروحي
سارة :موو كنت ما تطيقن المجنون عدو الحريم وش صاير بالدنيا اليوم
يارا بنعومه :في أشياء اكبر من اللى تشوفينه
سارة دخلت عند أمها وعمتها وهي تبكي
سعود :يارا
يارا بنعومه :هلا
سعود يبعد شعرها عن وجها :ليش صايره ناعمه بزيادة اليوم
يارا بخجل :لاني كنت ابكي
سعود سحبها لصدره :وش رأيك نتزوج ونسافر
يارا بارتباك :والطلاق
سعود بعد عنها :صار لزم اروح واذا احتجتي وجودي بس اتصلي علي
يارا توقف مع سعود :ان شاء الله
سعود :انتبهي لنفسك وادعي لبنت عمتك موووو تبكين
يارا :ان شاء الله
سعود :نامي بكرا لزم تكوني واقفه مع اهلك
يارا :ان شاء الله
سعود :عطيني بوسه
يارا لسى معلقه :ان شا(سكتت لما استوعبت الموضوع )
سعود يضحك :ما ابي بوستك توصين على شئ
يارا بخجل :لا
سعود عطاها ظهره :متأكدا
يارا بتردد:ابي رصيد
سعود لف عليها :كنت ترفضي
يارا :بابا يقول ماراح يشتريلي وقال انت المسؤول عني
سعود :وكم تبين
يارا بخجل :اخر زماني صرت طراره اللى يطلع من خاطرك
سعود :لا انتي قول كم
يارا :انا راح افعل عرض المئه مكالمات ونت
سعود :لا كذا ما ينفع هاتي جوالك وانا اتصرف
يارا بخوف:لا جوالي فيه صوري
سعود رفع حاجبه :صورك وانا وش اكون
يارا :اتوقع زي ما يقولون زوجي وصور خواتي
سعود سحب الجوال من يدها :بكرا أرسل الجوال
يارا :بس
سعود راح بدون ما يعطيها مجال
*******************
عند جوري رفعت الجوال واتصلت عليه بعد كم محوله رد :الو
جوري :حبيبي ليش ما ترد
ابتسم :كانت منار عندي
جوري : صرت أغار من منار على طول معاك اسامه اشتقت لك
اسامه :وانا بعد اشتقت لك بس ابوك رافض ادوم هذا الشهر
جوري :اخ من بابا انت كيفك اليوم
اسامه :احسن امي وأختي علوني لهم من اول يوم رجعت على البيت وهم ينظفون كان البيت ملوث او فيه جرب
جوري تضحك :تستأهل لانك مهمل
اسامه :والله موو فاضي للبيت انتي كيفك
جوري :الحمدلله بخير بس مليت الشركه موو حلوه بدونك
اسامه :راح الكثير وباقي القليل كيف خالتي معاك
جوري :يعني كيف انت تعرف اني ما اكلامها
اسامه :جوري اذا بجد تحبيني لا تتعرضي لخالتي
جوري :اتركنا من لمى بس تقدر تطلع ابي اقابلك
اسامه :ان شاء الله حبيبتي
**********************
عند فؤاد كان جالس بالبيت يبكي ما راح على الشغل حتى اخته عند خالته ما جابها اللى صار موو قليل
تذكر لما زار فتون قبل العمليه
دخل مع الورد :السلام عليكم
فتون ناظرت فيه وابتسمت :وعليكم السلام
مد لها بوكي الورد :كيفك اليوم
فتون بالم :الحمدلله بخير انت كيفك
فؤاد :اذا انتي بخير انا بخير كيفك ياعمتي
نوره بدون نفس :بخير خلص علينا فتون لزم تنام بكرا وراها عمليه
فؤاد :حبيبتي ان شاء الله بكرا تقومي بالسلامه وبعدها على طول نملك
فتون :فؤاد
فؤاد :امري يالغالية
فتون دموعها تنزل :سامحني يمكن يأخذني الموت بدون ما يتحقق حلمنا
فؤاد :فتون أرجوك لا تقولي كذا ان شاء الله راح تعيشي الدكاتره ما يعرفون بالغيب
فتون :قول انك مسامحتي ريحاني الله يريحك
فؤاد دمعته نزلت :على ايش أسامحك انت ما غلطتي بحقي
فتون :لاني وعدتك اكون معك
فؤاد باس راسها من فوق الطرحه:باذن الله راح تعيشي وراح تشيلي بنتك بحضنك وراح نتزوج ونسافر وتدرسي يادكتوره
فتون ابتسمت :الله كريم لا تنساني ادعيلي بكل صلاة
ادعيلي بكل صلاة
ادعيلي بكل صلاة
هذي العبارة تتردد براسه
قام توضى وصلى ركعتين وصار يدعي لها
***************************
عند محمد رجع على البيت كانت لمى تاكل طلال وجوري :السلام عليكم
لمى ابتسم :وعليكم السلام هلا حبيبي نور البيت
محمد جلس :منور فيك
لمى :ابو جوري اطلع تروش وانا انيم العيال واجي
محمد :اوكي
بعد ما تروش جلس ينتظرها دخلت عليه :حبيبي ليكون تأخرت
محمد :لا موو كثير كيف العيال والبنات
لمى :بخير جوري من رجعنا من الشركه بغرفتها والله يعينها نارجس العصر جاها عمر جلس اشوي وراح والعيال كأنو معاي من لما رجعت حبيبي تتعشى
محمد :لا مالي نفس اليوم فتون بنت جسار ولد اخوي ماتت بالولاده
لمى بحزن :الله يرحمها فيصل عرف
محمد :آمين عرف وأخذ بنته لان كانت وصيتها ياقوت تربي بنتها
لمى :ياقوت ما تعرف للأطفال الحين الله العليم وش صار معها
محمد :اتصلي عليها
لمى :جوالها مع فيصل متى دفن فتون
محمد :بكرا العصر
لمى :محمد أنادي البنات تقول لهم
محمد :ناديهم
لمى راحت على غرفة نارجس ودقت الباب جاها الرد دخلت :مساء الخير
نارجس :مساء النور خير يا لمى وش عندك
لمى دخلت :ما عندي شئ محمد يناديك
نارجس وقفت :ليش
لمى :بروح انادي لجوري وانتي روحي على جناحي
راحت على غرفة جوري ودقت الباب جوري :نارجس ادخلي
لمى فتحت الباب على جوري :انا لمى ممكن ادخل
جوري :لاتدخل خير
لمى :حبيبتي الخير بوجهك محمد يناديك
جوري :اخلص المكالمة واجي
لمى :لا تتاخري نحن بجناحي
جوري :اقول سكري الباب
لمى سكرت الباب ونزلت على المطبخ تسوي كوب كوفي لمحمد
****************************
عند ياقوت كانت تبكي مع البيبي دخل عليها فيصل وصراخ :انتي وبعدين معاك جننتي البنت الله يأخذك
ياقوت بخوف :والله ما سويت شئ هي تبكي مووو راضيه تسكت
فيصل اخذ البنت منها :وانت ليش تبكي معها
ياقوت جلست :هي فقدت أمها اكيد تبكي لانها تعرف انو فتون ماتت اهئ اهئ
فيصل وهو يحول يسكتها :حسبي الله على شيطانك هذي وش يدريها بأمها روحي سوي حليب
ياقوت :قبل اشوي رضعتها
فيصل :اي اكذبي لان انتي ما وراكي الا الكذب
ياقوت :والله ما اكذب انا رضعتها
فيصل :كذابه الكيس بالصاله على حاله
ياقوت :رضعتها طبيعي
فيصل بعصبيه وصراخ مسك شعر ياقوت :نعععععم ياحيوانه مين سمح لك ترضعيها طبيعي
انتهى البارت
************************************************** ************************************************** *********


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 57
قديم(ـة) 21-02-2018, 04:14 AM
صورة الكاتبة زينة الزينات الرمزية
الكاتبة زينة الزينات الكاتبة زينة الزينات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: إذا ذاب القلب


مقتطفات البارت 32&33
*سعود بحده قدام هاله :هذي خدامه لا تتكلمي معها

*ياقوت بخوف:فيصل وش رأيك باسم فتون

*سعود قفل الباب من عنده وحرك :مستحيل كنت اعتذرتي من امس ولا تبين تفشليني قدام اهلي

*ام سعود :أدور على زوجة ابني

*سعود أشر للخدامه تروح مسك يارا من خصرها :لا تقربي من ابني ولا تمثلي دور الحنونة لان انا كاشف حركاتك

*يارا بخوف دموعها نزلت :اذا قربت مني اصارخ

*سعود ناظر فيها وابتسم بخبث :خلينا نريح وبعدين نتروش ونتغدى لحالنا

*فيصل :الله يعينه اللى صار لهم موو قليل حتى الدمعة ما نزلت من عينه

*فيصل كان نايم صحى فيصل بصراح:يا حيوانه انتي وهي وبعدين معاكم عندي شغل الصبح

* سعود بزعل :الحين انا صرت افشل ما تبين زميلاتك يعرفون اني زوجك

*سعود ابتسم :بس أصير سفاح حريم انتي الاستفتاحيه

*سعود اخذ شنطتها الزهرية ومسك يدها وشبك إصبعه باصبعها :وش علي من الناس
الكل صار يصارخ والتصفير والاصوات تعالت
:اما المجنون يحب ما اصدق
:بنات سعود يحب كيس النوم ترك كل بنات الدنيا وما لقى الا هذي
:بنت الذين امنو كيف قدرة تخلي سعود ال.... يحبها
:يا ريتني مكانها
:الحيوانه كيف قدرت عليه
سعود وقف بنص الشارع يبي يلف عليهم

*يارا ابتسمت وأشرت على سعود :الحين هذا ابوك

*ناظر فيها وشعرها ينقط مويه والروب وسيع عليها وجسمها رطب شئ يأخذ العقل سحرته صار يطالع فيها نظرات ما تتفسر
ان شاء الله اذا سمحتلي الظروف البارت 32 &33 يوم الجمعه


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 58
قديم(ـة) 23-02-2018, 08:22 PM
صورة الكاتبة زينة الزينات الرمزية
الكاتبة زينة الزينات الكاتبة زينة الزينات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: إذا ذاب القلب


البارت الثاني والثلاثون
ياقوت بخوف :انا ما ابي اكون زوجة ابوها انا ابي اكون أمها
فيصل تركه :رضعت
ياقوت استغربت من سكوت البيبي :اي بس استفرغت على طول
فيصل :لزم تريحينها كذا بعد الرضاعة
ياقوت تطالع فيه كان حاطها على صدره وذقنها على كتفه وماسك راسها وكتوفها بيمينه ويفرك بخفه على ظهرها بيساره
ياقوت وراحت عنده :عطيني
فيصل :لا خليها تنام
ياقوت بحزن :فيصل ايش راح تسميها
فيصل :ما فكرت
ياقوت بخوف:فيصل وش رأيك باسم فتون
فيصل باسغراب:فتون
ياقوت :اي على اسم أمها
فيصل :أفكر
وراح يحط البيبي على السرير ويغطيها
ياقوت :فيصل
لف عليها :هلا
ياقوت : ابي اروح أعزي
فيصل :بكرا أوصلك تعزي وتمشي
***********************
ثاني يوم ام سعود جت تعزي وجابت معها كيس فيه هدية
دخلت على المطبخ :السلام عليكم
رد :وعليكم السلام
قربت يارا وسلمت عليها :هلا خالتي كيفك
ام سعود :الحمد لله بخير انتي كيفك
يارا :الحمد الله بخير على مين قاعدة تدورين يمكن اقدر أساعدك
ام سعود :أدور على زوجة ابني
يارا تبعد شعرها وراء إذنها :وش اسمها
ام سعود :اسمها يارا
يارا بخجل :خالتي انا يارا امري
ام سعود :ما شاء الله عرف ولدي يختار
يارا وجها احمر :تسلمين
ام سعود :الله يسلمك سعود أرسل لك هذا الكيس
يارا أخذت الكيس :شكرًا لك ليش كلف على نفسه
ام سعود :هو كريم وانتي تستاهلين يلا حبيبتي صار لزم امشي
يارا حطت الكيس على الطوله ومشت مع ام سعود وعند الباب :يعطيكي العافيه وتشرفت بمعرفتك
ام سعود :يعافيك ربي والشرف لى
يارا :خالتي رنا
ام سعود :هلا يا بنتي
يارا :ان شاء الله اشوفك مره ثانيه
ام سعود ضمتها:ان شاء الله
********************
على المغرب فيصل وصل ياقوت وقال لها معها عشر دقايق
دخلت ياقوت وطلعت بعد ربع ساعه مع يارا فيصل وهو شايل البنت نزل لهم :ليش تاخرتي
يارا قربت :ياحياتي ممكن اشيلها
ياقوت :أسفه
وركبت فيصل عطى البنت ليارا :انتبهي لا تطيح
يارا :وش اسمها
فيصل :على اسم أمها
يارا ابتسمت :فتون ما شاء الله تبارك الله تجنن مزيونه على ابوها
فيصل :ما تشبهني
يارا :والله تشبهك فيصل ممكن أجي معاكم
فيصل :ليش تجين معنا
يارا :بيتكم مريح تخيل عمتي هاوشت ياقوت وطردتها قدام كل الحريم وقالت لها انت سبب موت فتون
فيصل يأخذ فتون :حصل خير قلبها مفجوع على بنتها الله يصبرها
يارا :فيصل خذني
فيصل وهو يروح على بابه :بس يخلص العزا آخذك كم يوم مووو على طول
يارا دقت الشباك على ياقوت فتحت لها :ياقوت انا بعد كم يوم راح أجي عندكم
ياقوت بصوت باكي :ينور البيت فيك
يارا:منور البيت باهله بس أجي بقول لك وش صار معاي
ياقوت :ان شاء الله حبيبتي
فيصل :يارا ادخلي موو وقت السوالف
يارا :طيب
فيصل عطى بنته لياقوت وحرك السيارة :ليش ساكته
ياقوت :ولا شئ بكت
فيصل :لا كانت نايمه
ياقوت تضمها اكثر :فيصل اليوم ركب سريرها اخف يصير لها شئ وهي معنا بالسرير
فيصل :ان شاء الله ارجع على العزا وبعدين اركب السرير
ياقوت :اشلون جسار
فيصل :الله يعينه اللى صار لهم موو قليل حتى الدمعة ما نزلت من عينه
ياقوت :آمين انا بنتي اللى ما سمعت صوتها ولا شفتها تقطع قلبي عليها اجل كيف تعب سنين
فيصل :كانت بيضه زيك ودبدوبه اتوقع وزنها اربع كيلو ونص
ياقوت نزلت دمعتها :ليش ما خليتني اشوفها لما ترجيتك بالمستشفى
فيصل :كنت زعلان منك
ياقوت :الحمدلله تدري راح تضل حسره بقلبي لآخر يوم بعمري
فيصل :لا كذا ما اتفقنا ولا نسيتي كلامي امس
ياقوت تمسح دموعها :لا ما نسيت وراح اسوي كل شئ
فيصل :صار اسمها فتون
ياقوت لمست خدها بنعومه :ما شاء الله تبارك الله
فيصل وقف السيارة :وش تحبي تاكلين
ياقوت :ما ابي اكل من المطعم انا راح اسوي العشاء بالبيت
فيصل :وش رايحه تسوين
ياقوت :اسويلك بيتز وانت جيب معاك كولا
فيصل يحرك السيارة :سبحان الله من متى ترفضين اكل المطعم
ياقوت :ابي اشغل نفسي فيصل بكرا لمو راح تزورني
******************************
ثاني يوم بزيارت لمى لياقوت علمتها كيف تهتم يفتون
وبعد ثلاث أسابيع
ياقوت تحول تنوم فتون وفيصل كان نايم صحى فيصل بصراح:يا حيوانه انتي وهي وبعدين معاكم عندي شغل الصبح
ياقوت تبكي :لا تصارخ خوفتها
فيصل :ابي افهم انتي ليش كل ما بكت بكيتي
ياقوت تهز فتون وهي واقفه :خليك بنفسك لا تدخل
فيصل وقف بعصبيه :هاتي انومها وفكوني من شركم
ياقوت تضمها اكثر :روح نام فتون اشوي وتنام
فيصل رجع مكانه :طيب انقلعي معها على الغرفه الثانيه لاني ما عاد أتحمل
ياقوت توجهت للباب :تصبح على خير
فيصل :اي خير وانا راسي راح ينفجر منكم
************************************
عند يارا رن جوالها برقم سعود ردت :الو
:السلام عليكم
يارا باستغراب :وعليكم السلام مين معاي
:انا رنا ام سعود
يارا بنعومه :هلا خالتي كيفك
ام سعود :الحمدلله بخير انتي كيفك وكيف الدراسة
يارا :الحمدلله بخير كنت اذاكر وان شاء الله الساعه عشر انام
ام سعود :عفيه عليكي ارفعي روسنا يارا كيف اهلك
يارا :الحمدلله كلهم زنين
ام سعود :حبيبتي بكرا راح يجي سعود قدام مدرستك يجيبك على بيتنا تتغدي معنا
يارا بخجل :خالتي ليش متعبه نفسك
ام سعود :تعبك راحه
يارا :خالتي خلي سعود يجي على بيت اهلي لاني انا راح ارجع على البيت بعد المدرسة مع سارة لان بابا ما يرضى تكون لحالها مع السواق
ام سعود :خذي سعود تفاهمي معه
جاها صوت سعود :حبيبتي
يارا بخجل :هلا خالتي جنبك
سعود :لا راحت تنام
يارا :سعود بكرا لا تجي قدام المدرسة
سعود :ليش مااجي قدام المدرسة
يارا :لان أبوي ما يرضى سارة تكون لحالها مع السواق وانا لزم أتروش وابدل
سعود :طيب انا أجي وأوصل الهانم سارة لبيتكم
يارا :سعود ارجوك لا تجي قدام المدرسة الكل يعرفك
سعود بحده:وش قصدك
يارا :ولا شئ
سعود بزعل :الحين انا صرت افشل ما تبين زميلاتك يعرفون اني زوجك
يارا :لا والله موو كذا بس اخاف تتهوش مع احد لان انت بالك قصير
سعود :بكرا اكون قدام المدرسة
وسكر قبل ما تقول يارا ولا كلمه
****************************
قدام المدرسة ثاني يوم متكشخ بجينز ضيق وعليه حزام اسود وعليه شكل نسر من قدام وتيشرت ابيض ضيق لدرجة انو ينوصف حجم جسمه وماسك على زنده من عضلته وجزمه ابيض بعسلي وتسبح بالعطر
كل ما مر من عنده بنات يحشون فيه :نواره شوفي هذا سعود ال....... ابن الوزير عبدالله صوره مملي الانترنت
نواره :ما عرفته
:يا هبله هذا سعود اللى ما يطيق الحريم وش عنده قدام مدرستنا
وحده مرت من جنبه مع صديقتها :اروح ملح هالنفسية يهبل
:يووووووه بنااات شوفو سارة ويارا معه
يارا :شفت الكل يحش فيك
سعود اخذ شنطتها الزهرية ومسك يدها وشبك إصبعه باصبعها :وش علي من الناس
الكل صار يصارخ والتصفير والاصوات تعالت
:اما المجنون يحب ما اصدق
:بنات سعود يحب كيس النوم ترك كل بنات الدنيا وما لقى الا هذي
:بنت الذين امنو كيف قدرة تخلي سعود ال.... يحبها
:يا ريتني مكانها
:الحيوانه كيف قدرت عليه
سعود وقف بنص الشارع يبي يلف عليهم يارا بخوف وقهر علت صوتها وبدلع :حبيبي امشي راح نتأخر
انتهى البارت
************************************************** ************************************************** **


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 59
قديم(ـة) 23-02-2018, 08:27 PM
صورة الكاتبة زينة الزينات الرمزية
الكاتبة زينة الزينات الكاتبة زينة الزينات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: إذا ذاب القلب


البارت الثاني بعد الساعه وحده
تحياتي ألكم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 60
قديم(ـة) 24-02-2018, 12:30 AM
صورة الكاتبة زينة الزينات الرمزية
الكاتبة زينة الزينات الكاتبة زينة الزينات غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الأولى: إذا ذاب القلب


البارت الثالث والثلاثون
سعود :يلا
وصل سارة
والخدامه عطت سعود كيس
جت تنزل مسك يدها :تأخرنا
يارا :اعتذر من اهلك لاني تعبانه ومووو قادرة اشوف احد
سعود قفل الباب من عنده وحرك :مستحيل كنت اعتذرتي من امس ولا تبين تفشليني قدام اهلي
يارا :شفت بسببك الكل عرف بموضوعنا البنات ميتين عليك
سعود (يا ليل انا وين والبنات وين شكلها تغار علي ): بنات ايش قاعده تقولي
يارا بعصبيه :راح اموتك لو نزلت مره ثانيه قدام مدرستي
سعود غصب عنه ضحك :اموووت انا على اللى يغارون
يارا استوعبت اللى قالته :ما أغار بس خفت تسوي جريمه لان مره شفت فيلم واحد يكره الحريم فصار سفاح حريم
سعود ابتسم :بس أصير سفاح حريم انتي الاستفتاحيه
يارا تضحك :لاااا مستحيل انت ما تقتل نمله
سعود ذاب على ضحكتها (ضحكتها تذبح دوم هالضحكه يا رب لا تحرمني منها ):انا كنت أحب الصيد وبذات اموت على صيد الغزلان
يارا :زين هيا كرهتك بصيد الغزلان
سعود انزعج وحده :يارا سكري على الموضوع
وصلو على قصر أهل سعود كان شئ من الخيل تصميمه من برا زي قصر علاء الدين القبات بالون البني المحروق والقصر باللون الترابي
سعود وهو يشيل الكيس :انزلي ولا راح تضلي تتأملي
يارا نزلت وكان في عدد كبير من الحراس :لا بس هذا قصر علاء الدين
سعود يضحك :لا حبيبتي هذا قصر ابو سعود
اولا ما دخل سعود مع يارا هاله استقبالتهم
يارا نزلت الطرحه والعباية
:يلا اهلًا وسهلا نور البيت
يارا بخجل :شكرًا
هاله :انا هاله المسؤوله عن كل شئ هون
يارا مدت يدها :انا يارا
هاله مسكت يدها : اتشرفنا ما شاء الله مستر سعود كلو زوق تجنني يائمر
سعود مسك يد يارا :امشي
يارا مشت :وش فيك كنت اتكلام معها
سعود بحده قدام هاله :هذي خدامه لا تتكلمي معها
يارا بعصبيه وهي طالعه الدرج مع سعود :والخدامه موو انسانه
سعود ما رد عليها ودخلها على جناحه وسكر الباب رمى الكيس على الارض ودخل على الغرفه يارا بعد ما استوعبت دخلت على نفس الغرفه :سعود
وهو منسدح :هلا
يارا بيدها الكيس :وين اهلك وليش نحن هنا
سعود ناظر فيها وابتسم بخبث :خلينا نريح وبعدين نتروش ونتغدى لحالنا
يارا بصدمه من كلامه بخوف :مهبول موو على كيفك والله اقول لفيصل
سعود :ليش حرام ولا عيب ابي حقي
يارا بخوف دموعها نزلت :اذا قربت مني اصارخ
سعود يضحك :القصر كبير وبالجدران عوازل صوت صارخي
يارا ضلت ساكته
سعود يضحك :انتي تفكيرك وسخ ما فكرت بشئ من اللى فكرتي فيه روحي تروشي انا انتظرك
يارا :لا موو لزم
سعود :ريحتك تموت ترى امي تحب النظافة
يارا :انا ماني وسخه
سعود :ما قلت وسخه بس لزم تتروشي لان الجو برا حار
يارا دخلت على الحمام ما كان فيه مكان تحط ملابسها طلعتها وأخذت حمام دافئ لبست الروب حقه وطلعت وهي شايله ملابسها الوسخات رمتهم على الكنبه ما لقت الكيس دخلت على الغرفه كان على نفس وضعه :وين الكيس
ناظر فيها وشعرها ينقط مويه والروب وسيع عليها وجسمها رطب شئ يأخذ العقل سحرته صار يطالع فيها نظرات ما تتفسر أشر لها على الكيس اللى على الطوله يارا أخذت الكيس :اطلع اشوي ابي البس
سعود غمض عيونه يعملها زي الأطفال :البسي ما راح اطالع
يارا :الله يسعدك اطلع
سعود :لا يعني لا
اندق الباب سعود عرف مين :عبدالله ادخل
انفتح الباب يارا تناظر مين اللى جاي بخوف مين عبد الله شافت ولد صغير ولبس نظارات وبيجامه قطن ابيض بأسود :بابا
سعود بحده :خير انا كم مره قلت لك ما تجي على جناحي
يارا انصدمه سعود عنده ولد
الولد بخوف :جدتي تقول لك انزل
يارا جلست :تعال هنا
الولد للحين عند الباب ويطالع بسعود
سعود :ادخل
الولد دخل وراح عند يارا :انا يارا وش اسمك
الولد :انا عبودي
يارا ابتسمت وأشرت على سعود :الحين هذا ابو
عبودي :اي هذا بابا سعود
يارا جلست عبودي بحضنها :يا سلام حلوه نظارتك تعطينيها
عبودي يمسك نظارته :لا ما اشوف بدونها قولي لجدتي تشتريلك وحده
يارا تضحك :لا ما ابي شوف انا رايحه أبدل وبعدين راح نلعب سوى
عبودي :طيب انا نازل
يارا باست خده ونزلته طلعت مع عبودي ودخلت على الحمام علقت الكيس على الباب ولبست بصعوبه طلعت كان ينتظرها بالصاله :يارا
يارا وهي تتوجه للباب :اشوفك تحت
سعود مسك يدها :اسمعيني
يارا سحبت يدها :مافي شئ اسمعه
طلعت وتركت سعود نزلت تحت كانت ام سعود جالسه مع عبودي ومعها ابو سعود سلمت عليهم وجلست جنب عبودي :يارا
يارا :هلا حبيبي
عبودي :متى نلعب
يارا :بعد الغدا ولا انت موو جوعان
عبودي :امبلا جوعان
ام سعود :عبودي روح على غرفتك وهاله الحين تجيب لك الغدا
يارا تضم عبودي :لا خالتي وش يتغدا لحاله انا موو غريبه
ابو سعود :عبودي نشبه اذا نشب فيك لا تجين تشتكين منه
يارا :لا وش دعوه يا زين عبودي وناس عبودي
ام سعود ابتسمت :شكلك تحبين الأطفال
يارا :احبهم موووت انا من زمان اقول لامي تجيب بيبي بس هي رافضه تقول تبغى تتفضى لنفسها
ام سعود وأبو سعود صار يضحكون
جا سعود وجلس جنب عبودي :مساء الخير
الكل :مساء النور
سعود بعد سكوت وهم يسولفون سعود يطالع بصمت واخيرا تكلم :يبه اشلون لقيت يارا
ابو سعود :والله هذي المره اختيارك ما عليه كلام
سعود :هاله طلعي عبدالله على غرفته ما ابي اشوفه هنا اليوم
عبودي وقف يارا مسكته :لا وش يطلع انا ابي اتغدى مع عبودي
ام سعود خافت من ردت فعل سعود :سعود عشان خاطر يارا يتغدى معنا وبعدين يطلع
تم عبودي يناظر بسعود :اجلس
عبودي جلس :ما شاء الله عليك شاطر تسمع الكلام
وعلى الغدا يارا جالسه بين سعود وعبودي كانت كل الغدا مشغوله مع عبودي وسعود انقهر لانها ما عطته وجه يارا قامت وقام معها وعلى المغاسل :عبودي غسل زين لان يدينك فيهم جراثيم
عبودي :انا اغسل زين يارا لا تروحين
يارا ابتسمت :موو رايحه بجلس عندك لليل
جا سعود ووقف معاهم :اطلعي على جناحي ابي نتهوى سوى
يارا تنشف يدينها :حبيبي عبودي وش تحب نلعب
سعود بحده :ابني مالك شغل فيه
يارا بتحدي :بجد مالي شغل بمين
سعود لف على الخدامه :طلعي عبدالله على غرفته
الخدامه طلعت عبودي :لا بجد انت ما تستحي لفت على الخدامه وين عبايتي
سعود أشر للخدامه تروح مسك يارا من خصرها :لا تقربي من ابني ولا تمثلي دور الحنونة لان انا كاشف حركاتك
يارا تحول تفك نفسها :انا ما امثل وخر عني
انتهى البارت
************************************************** ************************************************** ***********


الرد باقتباس
إضافة رد

روايتي الأولى: إذا ذاب القلب

الوسوم
الاولى , القلب , روايتي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : جريمة غير متوقعة/كاملة nancy.1998 روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 29 03-06-2018 08:30 PM
روايتي الأولى : كم أحببته خفايا انثه روايات - طويلة 11 18-02-2017 11:04 PM
روايتي الأولى : الظل الميت رند الخونقة روايات - طويلة 4 14-09-2016 03:02 PM
روايتي الأولى : سكنت بقلبي رغماً عني مريومز روايات - طويلة 0 04-08-2016 07:04 PM
روايتي الأولى : عندما تعتاد الظلام يصبح النور عدوك اللدود Akahaka Scarlet روايات - طويلة 18 30-10-2015 01:48 PM

الساعة الآن +3: 12:15 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1