اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 09-11-2017, 08:03 PM
صورة صمت إحساآس الرمزية
صمت إحساآس صمت إحساآس غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


البارت الثالث

فارس انصدم من موضوع الشقه وبعصبيه : خالد كان بس تاب
ناصر دف فارس وهجم على خالد الي ضرب بكلامه على الوتر
الحساس عنده و تضاربوا
فارس سحب ناصر بقوه و هو يحاول يفك بينهم طلع الكل على صراخهم
دخل أبو خالد البيت وهو يشوف ناصر وخالد يصارخون على بعض وباين عليهم انهم تضاربوا وفارس واقف بالوسط وماسك ناصر وأم خالد ماسكه خالد اللي يسب في ناصر : يمه فكيني والله لاربيك يا####
ناصر : محد غيرك ال#### لو فيك خير تعال والله لامسح فيك الأرض
أبو خالد بصوت عالي : بس انت وياه وش صاير بينكم
ناصر باحترام لعمه سكت بس مقهور حيل من كلام خالد هذا وهو ولد عمه يقول عنه كذا وش خلا للغريب
خالد وهو يمسح خشمه وفايلته تلعوزت دم
أمه : حسبي الله عليك وش سوا لك عشان تضربه كذا
شوق ضمت شهد الي خايفه بعدها لفت لزياد نزلت لمستواه : زياد حبيبي لا تخاف وروح غرفتك ماعليه مشكله صغيره و بتنحل
زياد راح لغرفته طالعت شهد : يالله روحي انتي بعد
شهد هزت رأسها وراحت
فارس تكلم بهدوء : والله يا عمي كنا قاعدين ومستانسين لما جاء خالد وبكلامه استفز اخوي وهو ما قدر يتحكم باعصابه لأن كلامه قوي
أبو خالد : خالد انت متى بتعقل وتترك عنك المشاكل
خالد : يبه ما قلت غير الصدق ماضيه ما يشرف
ناصر قبض كف يده بقوه " ليش ليش يذكره بماضيه الي حاول ينساه ليش يذكره بذيك الايام الي يكرها ما يبي يتذكر أي شي يبي ينسى كل شي " خفت قبضة يده لما شاف ردة فعل عمه
أبو خالد عطاه كف : احترم ولد عمك ولا تتكلم عنه كذا
خالد وللحين مو قادر يوقف الدم طالع أبوه بصدمه : تضربني يبه عشانه
أبو خالد : خالد روح من قدامي
خالد طالع ناصر بقهر
أبو خالد بعصبية صرخ : انقلع من قدامي
خالد مشى مر من قدام شوق الي تطالعه بقهر ما رفع نظره لها
أبو خالد ناظر ناصر بعتب
ناصر راح له بأس رأسه : آسف يا عمي
أبو خالد تنهد وراح ولحقته زوجته مقهوره وزاد كرها لهم
فارس : عجبك الحين الي صار
ناصر بضيق : ماسمعت كلامه وش تبيني اسوي اقعد واتفرج عليه
شوق : ناصر ما عورك
ناصر مسك فكه : عليه بوكس قوي بس لا تخافين ما تعورت
شوق : ناصر لا تحتك معاه ولا تكلمه
ناصر : ولا يهمك أكسر رأسه لو تكلم معي
شوق بحمق : ناصر
فارس : بس شوق لا تتعبين نفسك معه واحد عصبي
ويحب الهواش
ناصر تنهد : خلاص أوعدك ما أقرب منه
فارس : يالله الكل يروح غرفته لا تنسين انك تداومين
شوق ابتسمت : تصبحون على خير
ناصر وفارس : وانتي من أهله
___

نتعرف على عائلة بو خالد الـ
بو خالد طيب و يحب الكل و حنون
أم خالد تحب عيالها حيل وحنونه معهم بس حاقده مع
عيال أخو زوجها راشد
خالد ٣٠ سنه يحب بنت عمه شوق يشتغل محامي
زياد آخر العنقود عمره ١٠ سنوات

ناصر بن راشد عمره ٢٩ عصبي يشتغل في بنك ساكن هو وإخوانه مع عمه بعد ما توفى أبوهم واضطروا يبيعون البيت ويجوا يسكنوا عند عمهم في بيت جده
شوق ٢٥ سنه حبوبه طيبه مستفزه أحيانا متخرجه إدارة أعمال وقاعده في البيت
فارس ٢٢ سنه يدرس آخر سنه جامعه شاب خلوق و طيب
شهد : ٢١ سنه ثالث سنه جامعه مغروره شوي طيبه وتموت بأختها

*****

ازعجها صوت منبه جوالها فتحت عين مدت يدها وقفلته وانقلبت للجهه الثانيه ونامت
فتحت الباب راحت لها : آنسه ريما
ريما غطت رأسها باللحاف : اووف روحي
روزا: استيقظي لقد تأخرتي
ريما رمت لحافها: وانتي وش دخلك اتأخر أو لا
روزا هزت رأسها بيأس : ولكن آنسه الن تذهبي اليوم إلى المدرسه
ريما قامت بتأفف : أوف خلاص قمت
طلعت روزا من غرفتها وهي راحت للحمام تغسل وجها وتفرش أسنانها وتستعد ليوم جديد
سرحت شعرها ورفعته ذيل حصان ولبست القميص ومريولها وتجهزت للمدرسه خذت الشنطه بيدها اليمنى والعبايه والشيله بيدها الثانيه ونزلت لغرفة الطعام : صباح الخير يالحلوين
سلمت على رأس جدتها وامها قعدت جنب نوف وخذت لها ساندويتش وشربت شاي بسرعه ووقفت : عن أذنكم تأخرت
رشا : انتي اصلا دوم متأخره مو شي جديد
ريما : خالتي مو رايحه الجامعه
نوف : إلا بس مو الحين
ريما : يا حظك متى اروح الجامعه وافتك من المدرسه
رشا : شدي حيلك باقي لك هالسنه والسنه الي وراها
ريما تنهدت : الله يعين
أم نواف : ريما توكلي على الله بتتأخرين أكثر
ريما : ايه مع السلامه و طلعت بسرعه شافت خالها بصاله جاي ومعاه روان نزلت رأسها ومشت متضايقه مرت من جنبه وقالت : صباح الخير
روان ونواف برود مختلفه : صباح الخير _ صباح النور
روان مشت
نواف : ريما
وقفت ولفت : هلا
ابتسم وقرب منها : وش فيك ما رفعتي عينك فيني ولا سلمتي علي مثل العاده
ريما رفعت عيونها باحترام : مافيني شي بس تأخرت
عن اذنك
ابتسم ومشى لغرفة الطعام

___
عائلة نواف الوليد الـ

أم نواف طيبه حيل و تهتم بنفسها مرره
رشا ٣٦ سنه مطلقه من ١٤ سنه وقتها بين شغلها وحفلاتها جاده وحازمه مع بنتها
نواف ٣٥ سنه رجل أعمال معروف وغني حنون مع أهله وطيب بس عصبي حيل و ينسى نفسه اذا عصب متزوج بنت عمه روان و أعز أصدقائه فيصل نفس العمر
فهد ٢٣ سنه متوفي
نوف ٢١ سنه تدرس ثالث سنه جامعه
ريما ١٦ سنه بنت رشا الكل يحبها تحب تسوي مقالب


*****

في الجامعه
تنظر إلى صديقتها المنشغله بمكالمه على الهاتف
: وش فيها تتصرف بدلع من تكلم
سهام : شكلها طاحت بالحب
دلال ضحكت : ومن تعيس الحظ هذا الي تكلمه
سهام هزت اكتافها : ما ادري
وقفوا كلام وهما يشوفونها جايه باتجاهم بعد ما أنهت مكالمتها
دلال : مع من كنتي تتكلمين كل هالوقت
دانه بغرور : ما راح تصدقون لو قلت لكم من
دلال : لا بنصدق حتى لو قلتي لنا واحد متعرفه
عليه بالشارع
دانه طالعتها بقهر بعدها تكلمت بغرور : فيصل الـ
البنات سكتوا هالاسم مر عليهم و بصدمه مع بعض : فيصل الـ
دلال : ما غيره صديق نواف الوليد الي يطلع معاه
في صوره و مقابلاته
دانه : بشحمه ولحمه
سهام : يا بنت اللذين وكيف عرفتيه
دانه : في المول عطاني رقمه وكلمته
دلال : انتبهي منه يمكن يضحك عليك ما تدرين
كم وحده غيرك كذب عليها
دانه بثقه : انا غير عنهم أن ما خليته يموت فيني
ما أكون دانه
سهام : يا خوفي هالثقه مو بمكانها ويكسرك
دانه : لا ما اتوقع كلامه ورومانسيته وحنيته تدل
انه يحبني آه منه فديته
دلال بصدمه : بهالسرعه حبيتيه
دانه : والله انه ينحب واااي فديته بس
دلال : عطيني رقمه نتعرف
منال الي تذاكر بس هي مركزه معهم عصبت : اقول دانه خافي ربك الي تسوينه حرام وما يرضي الله تكلمين واحد مو محرم لك وانتوا تعرفون أن الي تسويه حرام و تشجعونها استغفر الله ياربي وش هالصديقات

*****

خالد في شغله قاعد على كرسيه في مكتبه ويفكر بلي صار بينه وبين ناصر ولد عمه أمس متضايق لأنه كان أعز أصدقائه وما يبي يجرحه وتكون بينهم عداوه بس مقهور منه لما رجع من دراسته من الخارج أنصدم انه شخص مختلف تماما عن الشخص الي تركه قبل السفر صار انسان مستهتر ولا مبالي حتى صلاته تركها أغلب وقته سهر في الاستراحه مع شباب ما يخافون الله راح معه مره وكان فيها كل ما لا يرضي الله من مسكرات وبنات ليل وفوق هذا عنده شقه بس واثق انه مستحيل يوصل لهدرجه من الحقاره
والي صدمه اكثر لما اكتشف انه مدمن مخدرات متى كيف وليش يغضب ربه حاول معه نصحه أكثر من مره لا فائده ، بعد فتره فرح كثير لاستجابته للعلاج من الإدمان وترك الاستراحه ما عرف سبب هالتغيير المفاجئ لكنه متأكد أنه لشوق يد في تغييره
خاف انه يرجع لماضيه بعد ما عرف انه رجع للاستراحه ولهالسبب استفزه وتهاوش معاه يبيه يعرف أنه ماضيه كان غلطه ولا يفكر يرجع له

تنهد و مسك ملف قضيه يراجعه ويطرد هالافكار من رأسه

*****

في بيت جراح

طبخت الغداء وكملت راحت تبدل ملابسها وحطت لها مكياج خفيف ورشت عطرها طلعت لصاله شافت بيان الي لابسه فستان ابيض تلعب بدميتها ابتسمت : بيونه حبيبتي جيبي المشط وتعالي بمشط لك
بيان وقفت : طيب
راحت بسرعه الغرفه وخذت المشط و جات وهي مبتسمه فكت لها أمها الربطه ومشطت شعرها وربطه لها ذيل حصان لفت وجها وباست خدها : فديت بنتي الحلوه
دخل عليهم وهو يسلم
ردت فاطمه : وعليكم السلام
بيان ركضت بفرحه : بابا
جراح ابتسم وشالها : عيون بابا
قعد على الكنبه وقعدها بحضنه التفت لفاطمة : قومي جهزي الغداء
فاطمه وقفت : أن شاء الله ، راحت المطبخ غرفت الغداء وخذت السفره وراحت الصاله ، حطت السفره والاكل نزل بنته وقعد على السفره معهم سموا بالله وبدوا يأكلون ، بعد ما كملوا أكل خذت الصحون وغسلتها ورجعت قعدت قدامه : جراح
جراح طالعها : خير
فاطمه تنهدت : كل خير ان شاء الله ابيك توديني بيت خالتي
جراح : بيت خالتك ليش مو بيت أبوك
فاطمه تضايقت كل فتره تروح بيت أبوها بس اشتاقت لخالتها هاذي من ريحة الغاليه : لاني اشتقت لخالتي وانت تعرف من سنتين ما زرتها الله يخليك جراح ابي اروح اشوفها
طالعها لفتره و تكلم ببرود : يوم ثاني اليوم بنروح عند أهلي امي تبي تشوف بيان مشتاقه لها
وقفت بقهر : ماراح اروح
جراح بهدوء : بيان روحي غرفتك
طالعها لما راحت لف لفاطمة : غضبا عليك مو بكيفك
فاطمه صرخت : لا ما ابي اروح لأهلك و خالتي لا
جراح مسك يدها ولفها لوراء وهو يرص على اسنانه :
الف مره قلت لك صوتك لا يعلا علي
فاطمه حست يدها بتنكسر نزلت دموعها : جراح حرام عليك أنت طول وقتك برى وأكثر وقتك مع أصدقائك عطني من وقتك شوي
جراح دفها على الكنبه : انكتمي مو شغلك اطلع اقعد بكيفي
فاطمه مسكت الكنبه وقعدت على الأرض تهمز يدها ودموعها تنزل بصمت
جراح ببرود : انا بروح انام قعديني خمس العصر شافها ما ردت تجاهلها ومشى
___

جراح ٣٠ سنه متزوج من بنت خاله فاطمه وعنده بنت اسمها بيان عمرها ٣ سنين

*****

صلت العصر لبست جلالها و نزلت بس انخنقت من ريحة السيجاره الي ماليه الصاله مسكت صدرها وهي تكح لفت على اللي قاعد يدخن وماسك جواله يطقطق فيه صرخت : خويلد ووجع اطلع دخن برى في الحوش يا أخي اختنقت
خالد لف لها : أولا اسمي خالد و اووه نسيت أن عندك ربو الحين طالع بس سوي لي كوفي
شهد وهي تكح : طيب خلاص اطلع وبسوي لك
خالد وقف :طيب
شهد راحت فتحت شباك الصاله دخلت يدها في جيب بنطلونها وطلعت بخاخها وراحت المطبخ سوت كوفي خذت كوبها وطلعت شافت خالد داخل الصاله مافي يده سيجاره شكله خلص تدخين : سويت لك روح خذه من المطبخ
خالد : تسلمي
شهد وهي تصعد الدرج رايحه لغرفتها : الله يسلمك
دخلت الغرفه وقعدت على السرير فتحت اللاب تسوي بحوثها وتكمل واجباتها لف لشوق الي تقرأ القرآن ابتسمت وسؤال مفاجئ جاء في بالها : شوق وش المواصفات الي تبينها في فارس أحلامك
شوق قفلت المصحف وحطته على الكوميدينه لفت لها بابتسامة : وش الطاري
شهد : ولا شي بس كذا جاء في بالي يالله قولي
شوق : أمم أبيه فارس بمعنى الكلمه يجيني على حصان أسود وبيده سيف ضحكت وهي تتخيل : لا طبعا أبيه يخاف الله وأخلاق
شهد وهي تشرب الكوفي : بس
شوق سرحت مو معاها
شهد : لو تميتي على الفارس والحصان احسن على الاقل فيه حماس عقدت حواجبها : شووق شوووق
شوق بفهاوه : هاه
شهد تغمز لها : بشنو سرحانه
شوق : شهود شفت واحد وسيم عيونه فيها شي يجذب ونظرته حاده اممم مدري ليش لمحت في عيونه الحزن
شهد رمشت أكثر من مره تستوعب : شوق ما صدق انك انتي الي ما ترفعين عينك في الرجال ما خليتي شي فيه ما طالعتيه
شهد خذت المخده ورمتها عليها : وجع بس بالغلط رفعت عيني فيه
شهد : وسييم
شوق : كثير

دخل زياد البيت وفي يده بالونه ابتسم بخبث وهو يشوف خالد قاعد ويشرب الكوفي والجوال بيده ومو منتبه له شاف شوق نازله أشر لها ما تطلع صوت
شوق عقدت حواجبها زياد قرب من خالد بهدوء وأول ما صار وراه رفع البالونه و فجرها
خالد انفجع وانسكب الكوفي على ملابسه وجواله طاح على الأرض لف بعصبيه على ضحكة زياد العاليه وقف وهو ناوي يذبحه ، زياد اول ما شافه وقف ركض بأسرع ما عنده شاف فارس نزل من فوق وهو مستغرب من ضحك زياد وشوق العالي راح زياد بسرعه وراه : انا بحمايتك يا فارس
خالد بعصبيه : ذابحك اليوم ذابحك راح له بسرعه وقف وهو يشوفها تضحك ضحكتها اخترقت قلبه و دقاته زادت لا شعوريا ابتسم
فارس : خالد وش سوا لك ليش معصب
خالد طالعه : والله يا فارس جاب بالونه وفجرها وانا مو منتبه له طاح الكوب والجوال طاح من يدي بس هين وين بتروح من يدي
فارس : هههههه يا اخوي بزر لا تحط رأسك برأسه
زياد : اخوي العزيز آسف ما راح اعيدها بس عطني خمسه ريال
خالد : انقلع ما راح اعطيك
فارس ابتسم وطلع
شوق :انا راح اعطيك تعال راحت الغرفه طلعت بوكها وعطته
زياد : شكرا يا احلى شوشو

****

في قصر نواف
دخل والهدوء يعم المكان راح لصاله : السلام عليكم
رشا : وعليكم السلام
نواف : قاعده لحالك وين امي
رشا : ما طلعت اليوم تقعد معي كالعاده
نواف بسرعه وقف وراح لدرج وصل لغرفتها طق الباب وصله صوتها فتح الباب ودخل : هلا يمه نواف
نواف راح سلم على رأسها و هو يشوف عيونها الحمراء ووجها باين عليها باكيه قعد جنبها : يمه فيك شي
الأم بصوت مبحوح : ايه
نواف شاف الصوره الي بيدها تنهد : يمه ادعي له بالرحمه هو محتاج لدعائك لا تبكين يالغاليه والله دموعك تجرحني يمه
الأم بكت : اشتقت له يا نواف للحين مو قادره أصدق أن ما راح اشوفه
نواف ضم أمه وباس رأسها : بتشوفينه أن شاء الله بالجنة
أم نواف بكت أكثر قلبها محروق مؤلم فقدان الضنى
نواف : يمه خلاص لا تبكين أوعدك انتقم من الي كان السبب وخلاك تبكين يالغاليه والله لادفعه الثمن غالي
ألام مسحت دموعها : نواف وش هالكلام فهد الله يرحمه مات بيومه لا تعترض يمه على قضاء الله وقدره
نواف : اللهم لا اعتراض ، يمه الي قتله عايش حياته ومستانس واحنا قلوبنا محروقه أخ بس لو امسكه
الام : انت تعرفه
نواف قبض يده بقوه : لا ما أعرفه
الأم : الله يحرق قلبه حسبي الله عليه وين ما كان
نواف ياس رأس أمه : يمه ما ابي اشوف الدموع بعيونك
أم نواف ابتسمت : الله لا يحرمني منك
نواف : آمين ولا منك يالغاليه

****

في سيارة جراح
وقف قدام بيت أهله ، مسك كف فاطمه : فطوم حبيبتي خلاص ابتسمي لا تبينين لهم انك متضايقه وبكرا باوديك لخالتك
فاطمه طالعت عيونه تدور الصدق فيها
جراح : أوعدك اوديك لهم
فاطمه خذت نفس وبابتسامه مصطنعه : طيب
جراح : ايه هاذي فطوم زوجتي السنعه
نزلت فاطمه وفتحت الباب لبيان ونزلت مسكت يدها
ومشت مع جراح ، استقبلتهم أم جراح بفرح و ترحيب حار ركضت بيان له وضمتها بفرحه : يا هلا وغلا يا حيا الله من جانا
قربت منها فاطمه وسلمت على راسها هلا فيك يا عمه كيف حالك طمنيني عنك
أم جراح بابتسامة : الحمدلله تمام
جراح بأس رأسها : اخبارك يا الغاليه
أم جراح : الحمدلله اخبارك يا فاطمه وينكم لكم فتره
ما جيتوني
فاطمه : تمام والله ياعمه الاسبوع الي فات كنت تعبانه وما قدرت اجيك اعذريني
أم جراح : معذوره يا بنتي إلا قولي كيف جراح معك
فاطمه بابتسامة مصطنعه وهي تطالع جراح : جراح مافي مثله طيب وحنون
جراح التفت لأمه وفتح معها موضوع

___
عائلة أبو جراح ( عم نواف )

أبو جراح وأم جراح
جراح ٣٠ سبق تعريفه
محمد ٢٨ سنه ماله دور كبير بالروايه
روان ٢٦ سنه زوجة نواف

****

طلع نواف من غرفة أمه ما بقى شي على أذان العشاء بيروح المسجد بس وقف وهو يشوف رشا تضرب ريما كف قوي وتهاوشها ، نوف ضمت ريما
الي تبكي بصوته الجهوري : وش صاير
رشا بعصبية : هالبنت قليله أدب و يبي لها تربيه من أول
نواف : نوف وش صاير
نوف بقهر : كله من زوجتك هالحيه
نواف لف لروان بنظره حاده بلعت ريقها بخوف
طالع ريما بحضن نوف يعرف ريما وروان يكرهون بعض بس ريما ما تغلط على أحد من غير سبب
ريما بسرعه ركضت لغرفتها مقهوره حيل ومتضايقه

* قبل ربع ساعه
طلعت ريما من غرفتها مقهوره جوالها طفى فجأه حاولت فيه تشغله ومافي فايده وهي تحب هالجوال حيل جاها هديه من خالها و بعد مقهوره على الصور الي فيه مشت رايحه لأمها تقول لها عن المشكله صدمت بروان تجاهلتها ومشت مسكتها روان من ذراعها ولفتها : اذا صدمتي في أحد من الأدب انك تعتذرين
ريما : روان مو فاضيه لك
روان : ليش وش عندك
ريما : مالك دخل فيني بعدي عني ترى حدي
مقهوره ومالي خلق لك
روان بسخرية : لا لا ريما الدلوعة مقهوره ومن الي قهرها
ريما : اووف مو ناقصني إلا انتي للمره الثانيه اقول لك مالك دخل فيني
روان قربت منها وبهمس : اقول دامك في بيتي تحترميني الصراحه ما لوم أبوك الي رماك ولا سأل عنك وش يبي في بنت قليلة أدب
ريما جرحها كلام روان حيل أبوها من طلق أمها ما سأل عنها ولا كأن عنده بنت حست بقهر فضيع وضيق
رفعت يدها وعطتها كف طلعت فيه كل قهرها
روان انصدمت ما توقعت ترفع يدها عليها
ريما بقهر وحقد : هذا بيت خالي التفتت لصوت أمها الغاضب : ريمااا
ريما سكتت بس لا زالت ترجف من القهر والعصبية
رشا : هاذي تربيتي لك ما تحترمين اللي أكبر منك وتمدين يدك عليها
ريما وهي ترص على أسنانها : تستاهل وحده حقيره اكرها قاطعها كف من أمها

نوف كانت واقفه عند جناحها شافت كل شي بس ما تدري ليش ريما أنفعلت ما سمعت وش قالت لها روان : ما كان له داعي تضربينها علشان وحده مثل هاذي وراحت غرفتها وهي معصبه

****

بعد صلاة الجمعه

جهزت الغداء على السفره وطبعا ما خلصت من هواش أم خالد تجاهلتها وراحت فوق لغرفتها دخلت وعصبت وهي تشوف شهد للحين نايمه مسكت ريموت التكييف وقفلته وسحبت اللحاف بعصبيه : شهد
شهد سحبت اللحاف منها : انقلعي وخليني انام
شوق : قومي فاتتك صلاة الجمعه
شهد رمت اللحاف : اووف بعدي عني
شوق : شهد وربي لو ما قمتي راح أكت عليك مويه بارده
شهد فزت بسرعه : خلاص قمت
شوق : يالله بسرعه الكل ينتظرنا على الغداء
شهد: أوف يا شينك لما تحنين وراحت خذت لها شور سريع وتوضات فرشت سجادتها ولبست جلالها شوق خلتها ونزلت شهد خذت عبايتها لبستها و هي تأفف ونزلت

*****

وقفت قدام المرايه والابتسامة مرسومه على فمها بفرحه تأملت شعرها المستشور ورفعته ذيل حصان
وحطت غرتها على جنب حطت مكياج ناعم يبرز ملامح وجها تأملت شكلها برضى لفت بتشوف بيان تفاجأت فيه وهي تشوفه متسند على الجدار عند الباب ويتأملها نزلت نظرها ومشت بتشوف بيان مسك ذراعها و لفها له حط يده على خصرها واليد الثانيه مسح على خدها وهو يتأمل ملامحها جميله كثير تأمل عيونها العسليه الي أسرته من أول مره : وش هالحلاوه كلها
فاطمه انحرجت : باروح اشوف بيان
جراح قربها له أكثر : بيان توني شايفها قاعده تلعب بالعابها
فاطمه حست بانفاسه على وجها بلعت ريقها صار لها فتره ما شافت غير قسوته
بأس جبينها : يالله حبيبتي البسي عبايتك بس أبدل ملابسي واخذك لبيت خالتك
فاطمه ابتسمت بحب له وراحت تلبس عبايتها و شيلتها ونقابها شالت شنطتها وجوالها ومشت لصاله شالت بيان وباستها : فديت بنتي الحلوه الاموره
بيان : ماما وين بنروح
فاطمه : أمم بنروح عند خالتو
بيان : خالتو
فاطمه ضحكت : ايه وراح تستانسين
طلع جراح لابس ثوب ابيض و شماغ وريحه عطره انتشرت بالصاله فهت وهي تطالعه
جراح : وش فيك فهيتي لهدرجه انا حلو
فاطمه عضت على شفتها بخجل ونزلت بيان ومسكتها بيدها، جراح مشى وهي قفلت باب الشقه وطلعت وراه

****

في قصر نواف

ريما قاعده في غرفتها ما طلعت من بعد اللي صار أمس متضايقه وكلام روان للحين يتردد في بالها صارت تنضرب وتتهزئ بسببها تنهدت بحرقه وراحت تأخذ التلفون الموجود في الغرفه واتصلت لنجود
نجود : الو
ريما : الو نجود
نجود : ريما اخبارك وينه ارسل على الواتس آب ما يرسل واتصل يطلع مغلق عسى ما شر
ريما : مافي شي بس جوالي اخترب
نجود : اهاا الحمدلله طيب اشتري لك بدله
ريما : مقهوره على الصور الي فيه
نجود : عادي يا اختي كثير تصير
ريما تنهدت : نجود متضايقه ابي اشوفك واسولف وياك
نجود : تعالي بيتنا
ريما : ان شاء الله جايتك
نجود : أوكي لا تتأخرين
ريما : طيب مع السلامه
نجود : بحفظ الله
وقفت بدلت ملابسها سرحت شعرها وكحلت عيونها خذت الجوال والبوك وحطتهم في الشنطه ولبست عبايتها والشيله على اكتافها والنقاب بيد والشنطه باليد الثانيه ونزلت بالمصعد سمعت أصوات دخلت تسلم عليهم و تستأذن منهم سلمت على راسهم وقعدت جنب جدتها
رشا : وين رايحه
ريما : بروح عند نجود ونمر السوق باشتري لي جوال
رشا : وش فيه جوالك
ريما : خربان وطلعته من الشنطه توريها
رشا : روحي لغرفتك مافي طلعه والجوال بيجيك لعندك
ريما وقفت للحين أمها متضايقه منها وكله بسبب روان كرهتها أكثر من قبل
أم نواف : البنت من الصبح ما طلعت من جناحها باين أنها متضايقه وتبي تغير جو
رشا : تستاهل
نواف وقف بيروح يشوفها

****

وقف سيارته قدام بيتهم و نزل لفت انتباهه بنت صغيره تلعب بالشارع عند بيت جيرانهم عقد حواجبه باستغراب كيف يسمحون لبنت صغيره تطلع لشارع بروحها مشى باتجاه البنت قرب منها ونزل لمستواها وش اسم الحلوه
بيان : بيان
فارس تأمل وجها تشبها حيل : وش تسوين لحالك بالشارع
بيان : ابي الوح البقاله
فارس ابتسم : انا باوديك البقاله بس بشرط توعديني ما تطلعين لحالك من البيت
بيان بفرحه : طيب يالله نلوح البقاله
فارس : يالله مسك يدها وراحوا البقاله اشترى شيبسات و كاكاو ورجع البيت نزل لمستواها : بيونه مو أحد يقول لك تعالي البقاله تروحين
بيان ببراءة : ليش
فارس : لا تروحين وخلاص طيب
بيان : طيب عمو شكلا
ابتسم على كلمة عمو باس خدها أنفتح الباب
صرخت خلود " لقيتها " طالعت بفارس : اووه فارس اخبارك وينك ما تنشاف
فارس : مع السلامه بيان ولف متجاهل خلود

****

في البيت المجاور لهم

دخل زياد الصاله ينادي : شوق شوق
أم خالد : وش فيك تصارخ وش تبي فيها
زياد : عندي لها خبر بيفرحها
أم خالد : جعلها ما تعرف الفرح
زياد راح بسرعه وصعد الدرج فتح الغرفه لف على شوق اللي مندمجه مع فيلم على اللاب : شوق
شهد : ما تعرف تطق الباب
زياد تجاهلها : شوق كم تعطيني عندي لك خبر بمليون ريال
شوق طالعته : قول وش الخبر واذا حلو لك الي تبيه
زياد : فاطمه جات عند أم ماجد
شوق وقفت بسرعه : احلف متأكد أنها فطوم
زياد : أنا شفت واحده دخلت ومعها بنت ولما جاء ماجد وسألته قال إنها فاطمه بنت خالته
ضحكت شهد : ولا شي انقلع
شوق خذت بوكها من الشنطه و عطته الي يبي
وخذت عبايتها وطلعت
شهد : شوق جايه معك انتظريني وخذت عبايتها وشيلتها ولحقتها
حصلوا ناصر طالع من غرفته : وين رايحين
شهد لفت لصوت خطوات على الدرج شافت فارس
شوق : بنروح عند فاطمه
ناصر : اها اوكي
فارس من سمع الاسم حس بخنجر انغرس بصدره
شهد طالعته شافت وجهه انقلب مشت شوق من جنبه اما شهد طالعت فارس الي يمشي بهدوء لغرفته تنهدت بضيق على اخوها ولحقت شوق

دخل فارس عرفته وتسند على الباب وهو يحس بألم يجتاح صدره دقات قلبه تنبض بسرعه مشى ووقف قدام المرايه ضرب صدره بيده بقوه : ليش ليش تدق بهالسرعه بمجرد ما سمعت اسمها معقوله للحين تحبها وليش مو قادر تنساها هي متزوجه من أربع سنين وانت للحين تنبض لها خلاص حاول تنساها هي مستانسه بحياتها وانا بس أتألم وأحس بنيران بصدري حس بقهر فضيع من نفسه وقلبه الي ينبض لها وهو يتألم لطاريها وهي ما تدري عنه
ضرب المرايه بقبضة يده بقوه وهو يشوف شظاياها وتتناثر على الأرض مثل قلبه الي انكسر وتحول لشظايا ، قعد و سند ظهره على التسريحه تجمعت الدموع بعيونه فسخ نظارته و حط رأسه بين يديه وهمس : ليتني ما عرفتك يا فاطمه
هي حب حياته و طفولته بنى أحلامه معها وفجأة راحت منه كان يكلم بنات كثير بس من تزوجت كره كل البنات

*****

في بيت بو ماجد
بعد ما سلمت فاطمه على خالتها بحراره ونزلت دموعها لأن أول ما شافتها تذكرت أمها قعدت تسولف معها
أنطق الباب راحت خلود تفتح الباب رحبت فيهم ودخلتهم
شوق ضمت فاطمه : وحشتيني يالدبه سنتين ما شفناك
فاطمه : أشغال وظروف ما قدرت أجي وانتي وحشتني حيل
شهد سلمت عليها برود وجلست جنب خلود
شوق بدت تسولف بحماس واشتياق لصديقة عمرها تلفتت : وين بيون ما شفتها
فاطمه : خلود وين بيان ليكون طلعت
خلود : لا ما طلعت شفتها مع امي
دخلت بيان في يدها شوكلاته : ماما لحت البقاله مع عمو شوفي وأشرت بيدها
فاطمه عقدت حواجبها وطالعت خلود باستنكار : راحت البقاله
خلود : ايه مع فارس شفتها قبل شوي
شوق شالتها : تهبل ماشاء الله شفتي فارس يا حلوه
بيان : ايه عمر فارلس ملااا طيب ( فارس_مراا)
شوق باست خدها : ماشاء الله فصيحه
فاطمه ابتسمت وطالعت بيان بحده : بيان ليش تطلعين و لا تروحين مع شخص ما نعرفه طيب
بيان : ماما عمو فالس قال لي لا الوح مع أحد
شهد : خلود امشي نطلع الصاله
خلود : طيب يالله
شهد : مافي أحد
خلود : ايه ابوي مسافر
قعدوا في الصاله
خلود : اقول يا حلوه ليش احسك مو طايقه فاطمه
شهد بابتسامة مصطنعه : إحساسك غلط البنت ما سوت لي علشان اكرها
خلود : اها
سرحت شهد بتفكيرها وما انتبهت لخلود الي تسولف

****

طق الباب سمع صوتها المبحوح : تفضل
مسحت دموعها وما رفعت رأسها تشوف من عرفته من خطواته
قعد جنبها على السرير : وش فيها حبيبة خالها
طلعت شهقه غصب عنها حط يده على كتفها : ريوم ليش تبكين رمت نفسها بحضنه وهي تبكي
مسح على شعرها بحنيه : اذا على روحتك لنجود خلاص اوعدك بكرا تروحين لها وتمرين السوق وتأخذين كل الي خاطرك فيه
ريما هزت رأسها بالنفي : خالو ماما زعلانه مني
نواف ابتسم : انا بكلمها
ريما بعدت عنه : جد
نواف : ايه و لا في أحد يزعل من ريوم
ريما ابتسمت : الله لا يحرمني منك يا احلى خال
نواف : يالله قومي غسلي وجهك وروحي اقعدي مع الوالده من الصبح وهي تسأل عنك
ريما : أن شاء الله
وقفت وجاء في بالها كلام روان لفت له : خالو وين بابا
استغرب لأن صار لها فتره طويله ما سألت عنه : ما ادري ترك المملكه وسافر من سنين
ضاقت عيونه : روان قالت لك شي
عضت شفتها خالها ذكي و بتوتر : لا لا ما قالت لي شي بس كذا حبيت أسأل ومشت للحمام يكرم القارئ
تغسل وجها لفت : لا تنسى خال وعدتني اروح بكرا

ملاحظه ( الفصحى بدل اللغه الانجليزيه )

خارج الرياض _ في الشرقيه تحديدا بالدمام
رجل أصلع أسمر البشره يبعث الرعب لمن يراه : جون ألم تعثروا على الفتاه
جون : لا لم نعثر عليها حتى الآن
الزعيم بغضب : لماذا مالذي تنتظرونه ابحثوا عنها واحضروها اريدها حيه
تكلم شخص آخر بالعربي : ما نعرف اسمها ولا شي عنها شلون بنلقاها
نظر إليه الزعيم لم يفهم ما قاله وبغضب : انت رأيتها يجب أن تجدها
الشخص : ولكن لن أستطيع أن أجدها فهي مغطاه وكأني ابحث عن ابره في كومة قش
الزعيم بعصبية أطلق الرصاص أمام قدميه : لا أريد سماع هذا الكلام فتلك الفتاه ستدمرنا وتقضي علينا أن لم نجدها في أسرع وقت
تنهد الشخص : حسنا سأبذل جهدي في العثور عليها
طلع وهو يتحلطم جاه صوت من وراه : وش فيك تتحلطم
رد عليه : رائد الزعيم ينرفز قلت له ما نقدر نلقى البنت لأن ما نعرف عنها شي وكان بيقتلني
رائد : هههههههه انت شفتها ووصفت لهم شكلها شلون مو قادر تلقاها
رد عليه: رائد البنت متنقبه تبيني كل ما تمر واحده من عندي اقول شيلي النقاب باشوف وجهك
رائد ضحك : ههههههههه فكره حلوه
تنرفز : يا ثقل دمك مشى معصب ناداه رائد بس ما رد عليه

*****

شهد : انا رايحه البيت
شوق وقفت : طيب ودعت فاطمه وام ماجد
خلود : اقعدي ما سولفنا طول الوقت سرحانه
شهد ضحكت : خلاص مره ثانيه ما راح أشغل بالي بشي
خلود ضربت كتفها : يكون احسن
شهد مسكت كتفها : وجع كتفي
شوق : يالله امشي
شهد : اوكي مع السلامه

دخلوا البيت و سلموا على أم خالد
أم خالد ببرود : وعليكم السلام وين كنتوا
شهد مشت
شوق : كنا عند أم ماجد فاطمه جات ورحنا نشوفها خلص التحقيق امشي
أم خالد سفهتها ولفت تكمل البرنامج الي تشوفه
شوق حمدت ربها انها ما سوت لها مشكله ومشت للغرفه شافت شهد تفسخ العبايه وترميها على السرير
فسخت عبايتها وعلقتها وراحت الحمام يكرم القارى
شهد طلعت وراحت لغرفة فارس طقت الباب مره ومرتين بس مافي رد
فتحت الباب انصدمت من منظر الزجاج المتناثر على
الأرض قربت من فارس بحذر حطت يدها على كتفه : فارس
فارس انتبه لها : ليش ما استاذنتي قبل تدخلين
شهد : طقيت الباب أكثر من مره بس ما رديت علي سكتت شوي : فارس للحين تحبها

انتهى البارت



آخر من قام بالتعديل صمت إحساآس; بتاريخ 09-11-2017 الساعة 08:46 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 11-11-2017, 12:21 PM
جسوراحلام جسوراحلام غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


روعه البارت...
اولا ناصر ليش يرجع لشقه الفساد مدامه تاب ..
خالد معه حق رغم ان اسلوبه خطاء.
فارس صغير مره ٢٢ سنه يعني كان ١٩ سنه لما تزوجت 🙄
طيب هي كم عمرها فاطمه

(كان يكلم بنات كثير بس من تزوجت كره كل البنات)
شي غير منطقي الي يحب ما يخون
كان من الافضل انها بعد ما تركته انه يكلم كانتقام من البنات

روان قهرتني وريما بعد ليش ما قالت لخالها..
وامها ليش تضربها قبل تعرف السبب لانهم كلهم يعرفون انها ما تتطاول على احد الا اذا تعرض لها...
تسلم ايدك 💞💞💞

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 11-11-2017, 02:54 PM
صورة صمت إحساآس الرمزية
صمت إحساآس صمت إحساآس غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها جسوراحلام مشاهدة المشاركة
روعه البارت...
اولا ناصر ليش يرجع لشقه الفساد مدامه تاب ..
خالد معه حق رغم ان اسلوبه خطاء.
فارس صغير مره ٢٢ سنه يعني كان ١٩ سنه لما تزوجت 🙄
طيب هي كم عمرها فاطمه

(كان يكلم بنات كثير بس من تزوجت كره كل البنات)
شي غير منطقي الي يحب ما يخون
كان من الافضل انها بعد ما تركته انه يكلم كانتقام من البنات

روان قهرتني وريما بعد ليش ما قالت لخالها..
وامها ليش تضربها قبل تعرف السبب لانهم كلهم يعرفون انها ما تتطاول على احد الا اذا تعرض لها...
تسلم ايدك 💞💞💞
هلا والله نورتي

ناصر يروح لاخوياه مو شرط يكون رجع للفساد
خالد ما عنده اسلوب
فارس لما كان يكلم البنات بفترة مراهقته
بس بعد زواج فاطمة تغير

يسلمك ربي والله يسعدك



آخر من قام بالتعديل صمت إحساآس; بتاريخ 11-11-2017 الساعة 05:06 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 11-11-2017, 06:58 PM
JasmineWA JasmineWA غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


مواعيد تنزيل الرواية متى ؟

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 11-11-2017, 07:39 PM
صورة صمت إحساآس الرمزية
صمت إحساآس صمت إحساآس غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها jasminewa مشاهدة المشاركة
مواعيد تنزيل الرواية متى ؟
مواعيد تنزيل البارتات كل خميس


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 11-11-2017, 10:34 PM
صورة اسم من ذهب الرمزية
اسم من ذهب اسم من ذهب متصل الآن
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


رواية رائعة
تستحق القراءة و المتابعة
الله يعطيك العافية


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 12-11-2017, 02:47 AM
اسيرة الهدوء اسيرة الهدوء غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


السلام عليكم
رواية رائعة واحداث جميلة
يعطيك العافية

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 12-11-2017, 03:26 AM
صورة هايدي فتاة صحراء الرمزية
هايدي فتاة صحراء هايدي فتاة صحراء غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


هلا
روايتك روعه استمري ي الغلا
اي غيرتي فكرتي عن خالد ... لاني قريت .. روايات مشابهه ل روايتك .. انه ولد لعم اذا كنت عندهم بنت عم امها وابوها ماتوا يكون لها ولد عم يتحرش فيها .... بس هنا خالد يحبها ... طيب راح نشوف وش تسوين بعدين
هل نواف يتزوجها .... لانه شخصية روان استفزازيه وشكله نواف ما حبها .. قريت شخصية مشابهة ... يعني نواف يتزوج شوق ... عشان ينتقم ... بعدين يحبها ... و بعد خالد ... راح يموت قهر ويتعب لانه حبيبته ضاعت منه اتمنى انه روايتك تكون غير عن اللي قريتها ... تعرفين القارئ يبغى شيء جديد ... اي ام ريما ... مفروض اسألت بنتها اول قبل ماتعطيها كف
الله يعطيك العافية عجبني البارت استمري ولا تزعلين ... من صراحتي وان شاءالله يكون نقد بناء ... الى الامام ي الغلا


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 12-11-2017, 05:16 AM
صورة صمت إحساآس الرمزية
صمت إحساآس صمت إحساآس غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها اسم من ذهب مشاهدة المشاركة
رواية رائعة
تستحق القراءة و المتابعة
الله يعطيك العافية
هلا والله منوره

اتشرف بمتابعتك

الله يعافيك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 12-11-2017, 05:17 AM
صورة صمت إحساآس الرمزية
صمت إحساآس صمت إحساآس غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها اسيرة الهدوء مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
رواية رائعة واحداث جميلة
يعطيك العافية
وعليكم السلام ورحمة الله منوره

وجودك وردك الاروع

يعافيك ربي



آخر من قام بالتعديل صمت إحساآس; بتاريخ 12-11-2017 الساعة 06:19 AM.
الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي

الوسوم
أهواك , بقلمي , عيونى , ناظر , وبحري
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : كادي إيلآيل روايات - طويلة 667 17-05-2017 02:43 PM
روايتي الثانيه:بحر/كاملة *er روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 998 30-08-2015 06:26 PM
لمآ بضمك ع صدري ! شو بحس الدنيآ صغيرة ♥ ! بقلمي Heba A.Daher روايات - طويلة 15 10-05-2015 03:17 PM
لن يسكن الحب قلبك ( بقلمى ) مهيب الركن خواطر - نثر - عذب الكلام 12 11-03-2015 07:42 PM
سلفوني بقلمي جزل المعاني شعر - قصائد - قصايد - همس القوافي 4 21-01-2015 06:50 PM

الساعة الآن +3: 11:20 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1