اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 12-11-2017, 05:20 AM
صورة صمت إحساآس الرمزية
صمت إحساآس صمت إحساآس غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها هايدي فتاة صحراء مشاهدة المشاركة
هلا
روايتك روعه استمري ي الغلا
اي غيرتي فكرتي عن خالد ... لاني قريت .. روايات مشابهه ل روايتك .. انه ولد لعم اذا كنت عندهم بنت عم امها وابوها ماتوا يكون لها ولد عم يتحرش فيها .... بس هنا خالد يحبها ... طيب راح نشوف وش تسوين بعدين
هل نواف يتزوجها .... لانه شخصية روان استفزازيه وشكله نواف ما حبها .. قريت شخصية مشابهة ... يعني نواف يتزوج شوق ... عشان ينتقم ... بعدين يحبها ... و بعد خالد ... راح يموت قهر ويتعب لانه حبيبته ضاعت منه اتمنى انه روايتك تكون غير عن اللي قريتها ... تعرفين القارئ يبغى شيء جديد ... اي ام ريما ... مفروض اسألت بنتها اول قبل ماتعطيها كف
الله يعطيك العافية عجبني البارت استمري ولا تزعلين ... من صراحتي وان شاءالله يكون نقد بناء ... الى الامام ي الغلا
هلا وغلا بهايدي
وجودك وردك الاروع
الحمدلله الي تغيرت فكرتك عن خالد
ما مرت علي الرواية الي قريتها
أتمنى تكون روايتي مختلفه
أي اعرف حبيبتي
الله يعافيك لا أبد والله ما زعلت بالعكس استفيد
الله يسعدك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 15-11-2017, 10:14 PM
صورة Aidah20 الرمزية
Aidah20 Aidah20 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


في انتظار و بتوفيق

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 16-11-2017, 11:27 PM
صورة صمت إحساآس الرمزية
صمت إحساآس صمت إحساآس غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها aidah20 مشاهدة المشاركة
في انتظار و بتوفيق
يا هلا منوره الحين بنزل ويوفقك يارب


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 16-11-2017, 11:35 PM
صورة صمت إحساآس الرمزية
صمت إحساآس صمت إحساآس غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


البارت الرابع

سكتت شوي : فارس للحين تحبها
فارس : ما رد
شهد انتبهت ليده المجروحه مسكتها : فارس يدك مجروحه
مشت بسرعه لدولاب وطلعت علبة الاسعافات مسكت
يده عقمت الجرح ولفتها بالشاش : تكفى يا اخوي انتبه لنفسك هي خلاص متزوجه صارت لغيرك لا تفكر فيها
فارس طالعها
شهد : فارس حاول تنساها هي عمرها ما فكرت فيك ولا تدري بحبك لها
انجرح فارس من كلامها بس ابتسم : غيرها كثير الله يوفقها
شهد ابتسمت " الله يوفقها " هالكلمه هي الي قالها لما ملكت وقفت راحت للباب تجيب المخمه ورجعت تنظف الغرفه من الزجاج
شهد : يالله تصبح على خير
فارس : وأخيرا وانتي من أهله
شهد طالعته بنظره وبغرور : أحمد ربك عطيتك من وقتي
فارس ضحك عليها : بدينا بالغرور توك شحلوك
شهد : اصلا انا بكل صفاتي اهبل
فارس قرب منها سحب خدها : وانا أشهد انك تهبلين
يالله من غير مطرود ابي انام
شهد : طيب مع السلامه
فارس ابتسم هي أقرب وحده له

*****

في اليوم التالي
قاعده على الكنبه تطالع بنتها الي تطالع التلفزيون مندمجه مع الكرتون الي تطالعه رفعت معصمها تشوف الساعه 11 صباحا وللحين ما جاء من لما وصلها بيت خالتها ما شافته حتى لما اتصلت له قال بكل برود ترجع مع السواق صح تضايقت يقول لها ترجع مع السواق نص الليل بس مو اول مره يسويها
ودها تعرف وين يروح هالوقت كله يقضيه مع اصدقائه أو لا تنهدت وقفت راحت للمطبخ فتحت الثلاجة طلعت لها عصير برتقال صبت لها بالكأس وأول ما شربت حست نفسها بتستفرغ ركضت للحمام جاها صوت من وراها : فطوم وش فيك
فاطمه غسلت وجها ومسحته بمنشفه صغيره : ما فيني شي
جراح : طيب سوي لي قهوه راسي مصدع
فاطمه راحت سوت له قهوه ورجعت اول ما قعدت وقفت وهي تحط يدها على فمها وتركض للحمام غسلت وجها أكثر من مره تحس بتعب مسحت وجها بالمنشفه وطلعت توجهت للغرفه انسدحت وما حست بنفسها وهي نايمه


*****

نجود تجهزت خذت شنطتها وطلعت شافت نوف طالعه من جناحها نوف : هااي
ريما : اهلين
نوف : وين رايحه
ريما : باروح مع نجود المول تجين معانا
نوف : لا مواعده أميره باااي وراحت للمصعد تنزل
ريما شافت أمها وجدتها في الصاله باست رأس جدتها وامها وقعدت جنبها
ريما : ما شفتوا خالتي نوف
أم نواف : لا
ريما : شفتها طالعه توقعت مرت عليكم
أم نواف : الله يهديها
ريما لفت لأمها : وش فيها الغاليه متغيره علينا
رشا ببرود : ما فيني شي
ريما مسكت يدها و باستها : ماما ابغى اشوف أحلى ابتسامة
رشا ابتسمت
ريما بفرحه : أحلى ابتسامة اشوفها
رشا : اقول انقلعي يالله تأخرتي على البنت
ريما وقفت : افا طيب ماما عن أذنكم
أم نواف : بحفظ الله


*****


قفلت اللاب وخذت شيلتها وطلعت من الغرفه نزلت تحت شافت زياد يوري أبوه علاماته الدراسيه ابتسمت لأن زياد شاطر واكيد جايب علامات ترفع الرأس وقفت وهي تشوف أبوه بأس رأسه و يمدحه و دعواته له وأنه راح يكافئه بهديه لو جاب نفس هالنتائج نهاية العام وتم على هالمستوى
تذكرت أبوها وتجمعت الدموع بعيونها ركضت للغرفه ارتمت على سريرها تبكي وهي تذكر أبوها وقت تجيب النتائج ومدحه وكلماته لها كان حنون عليهم وقفت وتوجهت للكبت وفتحته وطلعت ألبوم صور فتحته وطلعت صورة أبوها ضمت الصوره بقوه : يبه اشتقت لك حيل
وانهارت تبكي قعدت على ركبها تبكي فقدان أبوها : يبه من رحت ما حلا بعيني شي ليتك يبه تشوف وش صار فينا من بعدك ناصر محتاجك يبه محتاج لتوجيهك ونصايحك يبه كلنا محتاجينك و بكت أكثر بعد دقايق هدت سندت ظهرها ودموعها تنزل على خدودها تأملت الصوره تنهدت بقوه : الله يرحمك يالغالي
وقفت رجعت الصوره بألبوم الصور ودخلته الكبت راحت تغسل وجها طلعت قعدت على السرير و سرحت بتفكيرها لبعيد أبوها بحياته ما جاب سيرة أمها كل الي تعرفه انها توفت كيف ومتى ما تدري تمنت لو كان عندها أم ترتمي بحضنها وتمسح على شعرها و ترمي كل همومها أم تنصحها توقف معها تنهدت وقفت قدام المرايه تعدل شعرها بس عندها فضول تعرف كيف ماتت أمها وما راح تلقى الاجابه إلا عند ناصر لازم تقعد معه وتسأله ومافي وقت غير اليوم في الليل لأن ما راح تلقى غير هالوقت تسأله ويارب يرجع بدري البيت
قطع تفكيرها صوت فتح الباب بقوه
فزت بخوف : قومي سوي قهوه و حلا وبعد ما
تخلصي رتبي المجلس وبخريه بيجوني ضيوف
شوق طلعت عيونها : كل هذا
أم خالد : ايه وبسرعة يالله
شوق تكتفت : انا بسوي الحلا والقهوة وخلي
الخدامه تنظف وترتب المجلس ولا ليش جايبتها
كان خليتيها في مكتب الخدم أفضل
أم خالد عصبت قربت منها ومسكتها من شعرها :
بتسوين كل الي قلته فاهمة
دخلت شهد وبسرعة ركضت تبعدها عن شوق :
خاله وش فيك
أم خالد : سمعيني عدل يا بنت راشد والله لو ما
سويتي الي قلت لك عليه لا تشوفين شي ما شفتيه
ولفت لشهد : وانتي ساعديها ما شوف منك فايده غير أكل ونوم ولفت بتطلع
شهد عصبت : والله بنت راشد مو خدامه عندك وما راح نسوي شي وورينا وش بتسوين
شوق مسكتها : خلاص شهد مالنا خلق مشاكل امشي المطبخ نتسلى بعلمك طريقة حلا عجيبه
شهد : أوكي يالله مع أنها قاهرتني

*****

نجود بعدم تصدقين : ضربتي روان
ريما بابتسامة : ايه
نجود : ما صدق وبعدين عيب عليك هي أكبر منك وزوجة خالك
ريما زفرت وقفت : انا بقوم اطلب لنا وش تبين تشربين
نجود : أي شي على ذوقك
ريما : اوكي

*****

في شقة جراح
صحت من نومها التفتت لجنبها شافت بيان وابوها نايمين مدت يدها للكوميدينو تشوف جوالها شهقت الساعه ست ما صلت لا ظهر ولا عصر وقفت بسرعه وراحت تتوضأ وصلت الظهر والعصر وقعدت تستغفر وتسبح و قالت أذكار المساء طوت السجاده وفسخت جلالها راحت للمطبخ عطشانه شافت اكياس أكل ابتسمت غريبه أن جراح ما صحاها تسوي الغداء
وطلب من برى خذت الكأس وفتحت الثلاجه صبت لها مويه وشربتها دفعه وحده راح تفكيرها لبعيد
سمعت أذان المغرب رددت وراه لفت بتروح تصلي شهقت من الي واقف وراها
جراح لف نظره على الأكل ببرود : ليش ما أكلتي
فاطمه : مالي نفس
جراح يتأملها وجها اصفر : انتي تعبانه
فاطمه : لا بعد باروح أصلي
جراح : وجهك اصفر وذبلان وكل شوي
تستفرغين وتقولين لا
فاطمه : جد والله زين انك لاحظت
جراح بعصبيه : فاطمه
مشت بتروح تصلي مسك يدها وهو يرص على اسنانه : لما اكلمك لا تعطيني ظهرك وتمشين سامعه
فاطمه بألم : فك يدي تعورني
جراح فك يدها ومشى معصب

*****

طلعت من غرفة ناصر بعد ما رتبتها ودخلت غرفتها ارتمت على الكنبه بارهاق خذت المنشفه ودخلت تأخذ شور سريع طلعت لابسه فستان أسود طويل يبرز بياضها سرحت شعرها الي لآخر ظهرها وخلته على جنب حطت لها كحل وبلاشر وردي وقلوس رشت عطرها ونزلت تقعد مع الحريم : السلام عليكم ورحمة الله
ردوا عليها السلام بعد ما سلمت قعدت جنب
شهد الي طاقتها سوالف مع بنت
وحده من الحريم : انتي شوق بنت راشد
شوق بابتسامة : ايه
الحرمه : ماشاء الله كبرتي وحلويتي
شوق بخجل : تسلمين يا خاله
شهد دقتها بكوعها : ليش سألتك
شوق : عادي وش فيها
شهد : أحس السالفه فيها إن
شوق : بلا إن وكان كملي سوالفك
شهد : تصدقين توني ادري انك كبرتي
شوق : اقول انطمي أحسن لك وبعدين غريبه مو
انتي دايما تقولين وتقلد غرورها انا الشهد مو أي
بنت اسولف معها الحمدلله راح غرورك
شهد عطتها نظره : البنت حبوبه ولفت لها تكمل سوالفها معها

*****

وصلها السواق البيت
نجود : ما بتنزلين
ريما : لا
نجود : ليش طيب على الأقل انزلي سلمي على ماما
ريما : اوكي
نزلت من السياره ودخلت سلمت على أم نجود
أم نجود : كيف حالك ريوم
ريما : الحمدلله
أم نجود : وجدتك وامك وخالتك
ريما : بخير انتي كيفك
أم نجود :الحمدلله وبدت تسولف معها
دخل يصارخ مسك نجود من شعرها وشده بقوه :
انا ما قلت لك لا تروحين بيت نواف انتي ما تفهمين
نجود حطت يدها على يده :آه يبه والله ما رحت بيت نواف
أبو نجود رماها على الأرض : تكذبين علي وانا شايفك نازله من سيارتهم وهذا سواقهم
نجود بألم تبكي : والله يبه رحت مع ريما السوق اشترينا كم غرض و وصلتني البيت ما رحت بيت خالها
أم نجود : وخر عن البنت بتذبحها واذا راحت وش فيها بتشوف خالتها مو بيت أحد غريب
دخل البيت يدندن بس وقف وهو يشوف أبوه معصب راح بسرعه وما انتبه لريما
أبو نجود بعصبيه : انكتمي قلت بيت نواف الحقير محد يدخله هذا الرجال ما طيقه الله يأخذه
اياد : يبه أذكر الله وش سوت علشان تضربها
وصلت حدها يسب خالها ويدعي عليه قدامها
وتحاول تكون هاديه : لا تدعي عليه الله يطول بعمره ويخليه ذخر وسند لنا و نجود رحت معها السوق ورجعنا
وطلعت من البيت معصبه ركبت السياره وقفلت الباب
وراها بقوه ومشت
أبو نجود : وحده وقحه وقليلة أدب
الأم بهدوء : ما غلطت أي وحده مكانها تشوفك تسب خالها مابتسكت
الأب طلع من الصاله ونجود تبكي أمها مشت لها وضمتها : الله يهديه
اياد : الحين من هاذي البنت
الأم :بنت رشا
اياد:ريما
الأم : ايه هي
اياد : يا حليلها يمه خطبيها لي
الأم كتمت ضحكتها : مو وقتك اسكت لا يسمع أبوك ويذبحك
اياد ضحك : إلا يمه ليش ابوي يكره نواف
أم اياد : ما ادري ليش يكرهه نواف ما سوا له شي بس أبوك من يومه ما يحبه
اياد راح لغرفته

وصلت القصر وقالت للخدامه تأخذ الأكياس لجناحها
وقعدت على الكنبه معصبه
أم نواف : سلمي على الأقل
ريما وقفت وباست رأسها : نسيت السلام عليكم
أم نواف ضحكت وردت السلام
ريما : وين ماما
أم نواف : طلعت


*****

الساعه 9 ليلا
رجع البيت صعد الدرج وقف قدام غرفة ناصر تذكر شي لف طالع الباب طق بهدوء وصله صوته استغرب موجود فتح شاف شوق معاه ابتسم : السلام عليكم
ردوا : وعليكم السلام
فارس : ناصر بغيتك في موضوع
ناصر : طيب تعال اقعد وقول وش موضوعك
فارس مشى وقعد على الكنبه جنب شوق : موضوع خاص
شوق : أسرار من وراي
ناصر : سمعتيه قال خاص يالله مع السلامه أظن خلاص عرفتي الي تبين
شوق وقفت : اوكي وطلعت
ناصر : قول وش تبي
فارس طالع فيه : وش قصة الشقه الي قال عنها خالد
ناصر لف وجهه : بس جاء في بالي استأجر شقه
فارس : ليش
ناصر سند ظهره على السرير : علشان اجتمع مع الشباب فيها
فارس بهدوء : اتوقع تجتمعون في الاستراحه
ناصر : وش تبي توصل له
فارس :متأكد ما يدخلونها بنات
ناصر انصدم وتوسعت عيونه : تتوقع انه ممكن أوصل لهالمستوى من الدناءة والحقاره وإني ما خاف ربي وان ممكن انسى أن عندي خوات وأخاف عليهم ما توقعتها منك يا ولد امي وأبوي تشك فيني
فارس نزل رأسه ندم على كلامه بس الشيطان لعب برأسه ووسوس له
وقف وباس رأسه : آسف بس الشيطان لعب بعقلي خلاص اترك الشقه وش تبي فيها انت تلتقي مع خوياك في الاستراحه يا خوي الشيطان ما مات
ناصر ابتسم : أن شاء الله بتركها
فارس يغير الموضوع : ما ودك تتزوج ونفرح فيك
ناصر بهدوء : لا ما أفكر بالزواج الحين


*****

في اليوم التالي
قاعده في مكتبها تلعب بالقلم و سرحانه بكلامها مع ناصر
شوق بتردد : ممكن أسألك سؤال
ناصر : أسألي الي تبين
شوق بهدوء : شلون توفت امي
تفاجأ من سؤالها : ماتت بحادث
شوق : ناصر ابي اعرف كل شي
ناصر تنهد وهو يتذكر هذاك اليوم المشؤوم يوم وفاة والدته كان في الحاديه عشر من عمره ولا زال يتذكر تفاصيل ذاك اليوم بدقه
رد عليها والحزن باين بصوته : كل الي أعرفه دخل أبوي البيت ووجهه أسود ومتضايق قعد على أول كنبه شافها رحت له بسرعه وسألته : يبه وش فيك
مسح على رأسي ورد بصوت تعبان : أمك ماتت
انصدمت وما صدقته يعني خلاص امي راحت ما راح اشوفها مره ثانيه في الدنيا بكيت وانا اقول لأبوي ابي اشوفها خذني لها
نزلت دمعه من ناصر مسحها وشوق تطالعه وبغصه : وشلون ماتت
ناصر يكمل : الي عرفته أنها توفت بحادث نزلت دموعه ما ودعتها كنت اروح اشوفها دايما بس اليوم الي توفت فيه ما رحت ما كنت ادري أن الموت بياخذها منا
شوق بكت وهي تشهق ما تذكرها كانت صغيره بنت السادسه لما تطلقت أمها وبعد سنه من طلاقها
وصلهم الخبر الي نزل عليهم مثل الصاعقه
دخلت عليها مناير وفي يدها ملف : شوق راجعي الملف عدل المدير يبغاه ضروري بعد ما تتأكدي منه خذيه له
شوق هزت رأسها : طيب
خذت الملف من مناير وهي تراجعه


*****

نواف : وين الكبك
روان وهي تصبغ اظافرها : وانا وش دراني وينه
نواف رفع حاجب : قومي دوريه
روان : أي واحد
نواف : الكبك الي لسى شريته
روان وقفت دخلت غرفة الملابس و بعد دقايق طلعت وفي يدها كبك
مدته له : هذا هو
نواف ببرود: ايه مد يده وخذه و لبسه بسرعه لبس شماغه ورش عطره وخذ جوالاته وطلع
روان تطالعه مفهيه فيه طلع تنهدت : فديته يجنن ورجعت تكمل صبغ اظافرها
نزل نواف وشاف أمه قاعده لحالها في يدها مجله تصفحها : السلام عليكم
ألام : وعليكم السلام
نواف بأس رأسها : كيف حالك يالغاليه
الأم : بخير بشوفتك يا نظر عيني
نواف وقف : عن اذنك يمه عندي اجتماع
الأم : اذنك معك

*****

بعد مرور شهرين
قاعد على مكتبه مشغول على اللاب توب رفع نظره لجواد وبأمر : ابيك تتحدد لي اجتماع في شركة الوالد الاساسيه وأبيه في أقرب وقت لازم اشوف كيف ماشي الشغل
جواد : أن شاء الله طال عمرك
نواف نظره للاب توب
جواد : عن اذنك طالع عمرك
نواف أشر بيده وطلع جواد

*****

شوق نزلت من السياره وتوها بتفتح باب البيت تفاجأت بلي فتح الباب وبغى يصدم فيها
شوق : بسم الله فارس وش فيك مستعجل
فارس باستعجال : اليوم مباراة الهلال باروح الملعب قبل الزحمة ومشى بسرعه
شوق فسخت نقابها : ما اعرف وش يعجبكم بهالكره
دخلت : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
راحت الحمام يكرم القارى غسلت وجها ويدها : اووف حر
قعدت على الطاوله وبسرعة خذت لها صحن وغرفت وبدت تأكل ومو منتبه للعيون الي تراقبها تلفتت : وين شهد
أبو خالد : قالت مو مشتهيه وراحت تنام
رفعت نظرها وجات عينها بعين خالد الي ما نزلها من أول ما قعدت قصت وصارت تكح
ناصر صب مويه بالكأس وعطاها : اسم الله عليك شوي شوي
خذت الكاس شربت : الحمدلله
مشت ودخلت الغرفه وفسخت عبايتها والشيله وطلعت لها بجامه وخذت المنشفه تأخذ شور حر الرياض ما يحتمل ، طلعت وهي تحس بالانتعاش قعدت قدام التسريحه تمشط شعرها خلصت ربطته لفت لشهد
شافتها قاعده على السرير وقدامها اللاب : شهد عطيني اللاب توب عندي شغل لازم اسويه
شهد : ما اقدر قاعده اسوي بحث
شوق تأففت : طيب سوي بحثك بروح أخذ اللاب حق فارس بما انه راح المباراه
شهد فزت بسرعه تشغل التلفزيون : شلون نسيت المباراه اليوم يالله بشوفها
شوق خذت اللاب وقعدت على سريرها : ابي أفهم وش تحبون بالكوره ما شوف شي مميز غير 11 يركضون وراء كره
شهد : شوق تكفين اسكتي انتي ما تحبين شي راجع لك خليني اطالع المباراه
شوق رفعت حاجب : اوكي

*****

جراح : حبيبتي قومي البسي بوديك المستشفى شهرين وهاذي حالتك بلا عناد و يالله
فاطمه بتعب : طيب
لبست بيان ولبست عبايتها وشيلتها ونقابها وخذت جوالها و شنطتها ومشت
جراح شال بيان وركبوا السياره وتوجهوا للمستشفى
سألتها الدكتوره كم سؤال وبعدها سوت تحليل دم بعد نص ساعه من الانتظار طلعت النتيجه
دخلت فاطمه لدكتوره وهي تشوف النتيجه : مبروك حامل
فاطمه ابتسمت بفرح هي كانت شاكه : الله يبارك فيك
و طلعت جراح وقف وهو ماسك بيان بيدها : هاه وش سبب هالاستفراع والتعب
فاطمه والفرحه باينه بعيونها : حامل
جراح بفرح : احلفي
فاطمه : والله
جراح شال بيان وهو مستانس راح يجيهم طفل ثاني


*****

في الكوفي
فيصل : ههههه يا حبي لك
دانه : فصولي استحي
فيصل : اموت على الي يستحون دنو ممكن طلب
دانه : أمرني
فيصل : ابي اشوفك
دانه بارتباك : هاه
نواف قعد مقابله : وانت للحين على هالحاله
فيصل أشر بصبعه يسكت : افا يعني ما تحبيني
دانه : فيصل ما اقدر
فيصل : طيب براحتك
دانه : حبيبي زعلت
فيصل : لا ليش ازعل عادي مو اول مره اطلبك وترفضين الحين بس بين انك تحبيني جد
دانه : فيصل والله ما اقدر على زعلك
فيصل : يعني موافقه
دانه بضيق : والله صعبه
فيصل : خلاص مع السلامه وقفل
نواف : وأخيرا ما بغيت اقفل
فيصل : هههههههه بغيت أطول بس قلت صديقي أهم
نواف رفع حاجب : بالله
فيصل : وش فيك
نواف : سلامتك مافيني شي
فيصل : اكيد
نواف : ايه وش سالفة الزعل واطلبك
فيصل : كل السالفه قلت لها ابي اشوفك وما رضت
نواف : اها وزعلت علشان رفضت
فيصل : لا ليش أزعل انت تعرف أنها ما تهمني
نواف : يا أخي خلاص تزوج ولا تلعب على بنات الناس
فيصل : والله الوالده تحن علي في هالموضوع فرجاء لا تفتحه
نواف وقف : قوم
فيصل : وين
نواف : نتمشى
فيصل وقف : اوكي يالله



آخر من قام بالتعديل صمت إحساآس; بتاريخ 17-11-2017 الساعة 12:08 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 16-11-2017, 11:36 PM
صورة صمت إحساآس الرمزية
صمت إحساآس صمت إحساآس غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


يسوق بسرعه وهي خايفه من سرعته لفت له : خفف السرعه
جراح وقف قدام بيت أهله
فاطمه توسعت عيونها : ليش ما رجعتنا الشقه
جراح : ببشر الوالده و نقعد هنا
فاطمه : بس عالاقل اضبط نفسي وشوف حالي
جراح : حلوة بكل حالاتك
فاطمه : طيب ليش بنقعد هنا واخوك محمد
جراح : يعني تبين تقعدين بالشقه لحالك
فاطمه ببرود : تعودت
جراح بعصبيه نزل وقفل الباب مشى وهي لحقته
ومعها بيان
جراح : محمد عنده شغل مستعجل وضروري
وما راح يرجع البيت إلا بعد يومين فهمتي
فاطمه هزت رأسها بالإيجاب فتحت لهم الخدامه دخل وباس رأس امه الي رحبت فيهم

*****

منتصف الليل قاعد على الكرسي بجمود وامامه شخص يمسك رأسه الألم يكاد أن يقتله صرخ : عطني الحبه راسي بينفجر مو قادر أتحمل ويحك بجسمه
رد عليه بجمود : وين الفلوس
انرمى عند رجوله مسكها : ما عندي تكفى ابوس رجولك عطني إياها
ركله بقسوة : كل شي بثمنه
طاح على ظهره على الأرض وهو يحس أنفه انكسر من الركله القويه بس ما اهتم يبي الحبوب صرخ بقوه وهو يمسك رأسه طاح نظره على ساعته الروليكس فسخها : خذ بس تكفى عطني الحبوب
مسك الساعه بيده وهو يطالعها : طيب بس هالمره و اذا ما عندك فلوس لا تجيني سامع رمى عليه أربع حبات وقف وطلع وهو يلعب بالساعة بيده ركب سيارته وشخط بسرعه

*****

الساعه الواحده ص ..
وقفت سيارة نواف عند القصر فتح له الحارس نزل ودخل القصر وهو يتذكر كلام جواد بأن موعد الإجتماع الساعه 8 صباحا
دخل جناحه شافها في أبهى حله على الكنبه تنتظره بس الظاهر أن غلبها النوم
توجه لها يصحيها :روان
فتحت عيونها : أنت جيت
نواف : ايه قومي نامي على السرير
وقفت وهي تتثاوب وانسدحت على السرير و نامت
راح توضأ وصلى القيام دخل غرفة الملابس بدل ملابسه لبس بجامه وانسدح على السرير لف طالعها وسرح فيها هي حلوه بس ليش مايحس بشي تجاهه و قلبه ما ينبض لها تنهد تغطى ونام

*****

يوم جديد
الكل مرتبك بالشركة اليوم بيجيهم صاحب الشركه لازم يكون الشغل ماشي تمام وكل شي على أحسن وجه
نزلت من سيارة السواق ومشت بخطواتها الواثقه شافت مناير سلمت عليها وردت مناير السلام
شوق : منور أحس الموظفين اليوم مرتبكين و متوترين شسالفه
مناير : صاحب الشركه اليوم عنده اجتماع بعد ما يخلص بيشوف الشغل من كذا تشوفينهم بهالحاله
شوق عقدت حواجبها : صاحب الشركه طيب عادي وليه كل هالاهتمام
مناير بصدمه : من جدك انتي اقول لك صاحب الشركه بيجي لازم كل شي يكون تمام و بعدين هو رجل أعمال مشهور ويجنن يا شوق
شوق : أها
مشت بعدم اهتمام دخلت مكتبها فتحت الحاسوب وبدت شغلها


يمشي بخطوات واثقه وهيبه ومعاه مدير أعماله جواد بعد انتهائه من الاجتماع الكل وقف احترام وهيبته الي تجبرهم يحترمونه ويوقفون له وصل لمكتب المدير وبصوت جهوري : السلام عليكم
المدير عبدالعزيز وقف : وعليكم السلام وبعد عن المكتب و باحترام : تفضل طال عمرك
نواف قعد وراء المكتب : كيف الشغل
عبدالعزيز : كل شي تمام
نواف : ابي ملفات آخر الصفقات والحسابات
عبدالعزيز : هاذي كل الملفات يا طويل العمر
نواف طالع جواد : ليش واقف اقعد نراجع الملفات
جواد سحب الكرسي : أن شاء الله
وهو يراجع الملفات مع جواد
انطق الباب ودخلت بنت ما رفعت عينها له وقفت قدام المكتب مدت الأوراق الي في يدها : أستاذ هالأوراق تحتاج توقيعك
رفع نواف رأسه بعد ما سمع الصوت الأنثوي الرقيق
عبدالعزيز : خلاص شوق خليهم انا بشوفهم بعدين
رفعت عينها طالعت وراء المكتب بعد ما سمعت ان الصوت جاء من جنبها عقدت حواجبها وبنفسها " وين شفته "
اما هو توسعت عيونه بصدمه وهو يطالع عيونها وبعدها ضحك باستهزاء : هههههه انتي هنا وانا ادورك بكل مكان
شوق باستغراب : وش تقصد طال عمرك
نواف : جواد خلونا لحالنا
شوق : انا ما اقعد مع شاب لحالي
جواد طلع مع عبدالعزيز
نواف : وش اسمك
شوق بهدوء : شوق
نواف ابتسم وبسخريه : شوق
نزل نظره للملف وهو يأخذه و يتصفحه وفجأه رماه على طرف المكتب و ببرود : عندي سؤال ممكن
شوق بهدوء وهب مقهوره من حركته : تفضل
مسك جواله طق طق فيه شوي وقف ومشى لها
رفع الجوال قدامها : تعرفينه
شوق طالعة الجوال بصدمة جمدت مكانها وهي تحس الدنيا تدور فيها
نواف طالع صدمتها وضغط على يده بقوه و لف عنها يهدي نفسه
نواف : لمي أغراضك واتركي الشركه
شوق بهدوء وهي تحاول تتمالك نفسها من هذا وش علاقته بصاحب الصوره وليش يوريها صورته بلعت ريقها : ليش
نواف : انا ما ابيك بشركتي
شوق بقهر : و انا ما يشرفني اشتغل في شركه انت صاحبها
نواف : طيب ليش للحين واقفه تفضلي برى
شوق لفت لجهة الباب وهي تحس بأنفاسها بتنقطع
نواف ماسك نفسه غصب و تم يطالعها لما طلعت ضرب بقبضة يده المكتب بقوه

وصلت مكتبها وقامت تلم أغراضها بكرتون وهي مقهوره ، حبت الشغل كثير صار هوايه لها وهروب من المشاكل الي في البيت ، سلمت على مناير كانت لها أكثر من اخت تأملت المكتب وطلعت واتصلت لسواق يجي لها

في المكتب بعصبية و عيونه تطلع شرار : جواد اعرف كل شي عن هالبنت فاهم وطلع
جواد : أن شاءالله طال عمرك
عبدالعزيز : وش فيه معصب كذا اول مره اشوفه بهالعصبيه
جواد تجاهل كلامه : أستاذ عبدالعزيز ممكن تعطيني اسم البنت
عبدالعزيز يشوف أسماء الموظفين : اسمها شوق راشد ناصر الـ
جواد : الله يعطيك العافيه وطلع بسرعه

تأخر عليها السواق
شافته طلع وباين عليه العصبيه لبس النظاره الشمسيه وفتح له الحارس باب السياره ركب ومشى قعدت تفكر وين شافته هي متأكده شافته قبل بس وين فجأه تذكرت : ايه هو نفسه الي شفته بالمطعم كشرت انسان مغرور
وصل السواق ركبت وهي متنرفزه وصلت البيت خذت الكرتون
ودخلت وشافت في وجها خالد زفرت هذا الي ناقص
رفع حاجب : خير راده من وقت طالع في الي بيدها : ليكون انطردتي
عضت شفتها بقهر : ما يخصك ومرت من جنبه
خالد وقف قدامها : في أحد ضايقك أو سوى لك شي
شوق تأففت و بقهر : مغرور و متكبر الله يأخذه
خالد عقد حواجبه : من
شوق : ما يخصك وراحت تصعد الدرج
خالد رفع معصمه يشوف الساعه باقي ربع ساعه عنده جلسه في المحكمه ما يقدر يتأخر مشى لسيارته حط الأوراق على الكرسي الي جنبه وحرك بسرعه

*****

دخل عليه المكتب
رفع رأسه وباستغراب : نواف يا هلا والله نورت
نواف قعد : منور بوجودك
فيصل : في شي مو من عوايدك تجيني الشركه
نواف وفي يده النظاره ضاغط عليها : تخيل من شفت
فيصل ابتسم : اكيد بنت مزيونه طيرت عقلك
نواف رفع حاجب : تستهبل
فيصل ضحك : تقريبا
نواف بحقد : صح شفت بنت بس البنت الي ادورها من شهور
فيصل توسعت عيونه : قول والله
نواف : والله تدري وين في الشركه
فيصل يغمز : البنت حلوه ولا لا
نواف : انا وين وانت وين وترى متغطيه
فيصل : طيب وش راح تسوي
نواف : أصبر و بتعرف كل شي بوقته حلو
فيصل وقف : طيب دامك لقيت البنت الي تدورها والله
يكون بعونها منك قومي اعزمني على قهوه
نواف رفع حاجب : الحين صار لي ساعه عندك وما طلبت لي شي
فيصل ضحك : هههههه طيب انا الي عازمك على أحلى قهوه
نواف ابتسم ووقف : يالله

*****

في الجامعه
طالعه من المحاضره وتسولف مع شهد صدمت فيها بنت
خلود بعصبية : هيه انتي ما تشوفين عمياء
البنت : ايه اشكالك ما اشوفها
خلود عصبت مسكتها من شعرها : اشكالي يسوونك
البنت : تخسين ما باقي إلا انتي شوفي شكلك اول
عصبت خلود وصارت هاوشه
شهد تحاول تسحبها بس مافي فايدة
جات وحده وصرخت : دلااااال وفزعت لها
قربت منال تحاول تسحب دلال وتفك بيهم بس وين توقف وهي تسحب خلود بشعرها
تدخلت دانه و بالزور وخرت سهام الي فزعت مع دلال
جات المشرفة و بعصبيه : بس انتي وياها
دلال وخلود بعدوا عن بعض
المشرفه بعصبيه : امشي قدامي انتي وياها على الاداره
دلال : لا استاذه آخر مره
المشرفة بعصبيه : يالله بسرعه على الاداره ولفت لسهام وانتي وياهم
شهد : لا بالله راحوا فيها
منال : كله من خويتك اللي تمشين معاها ترى الي مثلها ما يتأمن لهم
شهد : عفوا انتي وش دخلك
منال : بس حبيت أوجه لك نصيحه لوجه الله
شهد بغرور : شكرا مو محتاجه لنصايحك ومشت بغرورها المعتاد
منال مشت لدانه الي شافتها تتكلم بالجوال بهالسرعه رجعت تكلمه : وانتي خافي ربك ترى والله شوفيني حلفت والله يضحك عليك يالخبله وبس يمل منك ما راح يفكر فيك
دانه الي قفلت الخط : خلصتي
منال قعدت جنبها : هو مستحيل يتزوجك اتركيه قبل لا تتعلقين فيه
دانه : بس انا تعلقت فيه مستحيل يمر يوم وما اسمع صوته
منال : طيب براحتك بس صدقيني بتندمين
دانه : مشكورة ادري انك خايفة بس هو يحبني واكيد بيخطبني وبنكون عايلة مع بعض
منال تنهدت بأسى تضايقت لأنها تدري انه هالشي الي تحلم فيه مستحيل يصير دعت لها بنفسها بالهدايه


*****


قاعدة على سريرها متضايقه سمعت صراخ مرت عمها تنهدت وطلعت : خير يا خاله
أم خالد : نظفي غرفه خالد
شوق : ايش؟ !!
أم خالد : نظفي غرفة خالد
شوق : ما ابي بنظف غرف اخواني واذا خلصت رحت لغرفة ولدك
أم خالد : شوووقوه روحي نظفي غرفة خالد قبل لا تندمين
شوق : اووف من هالعيشه اللي تقصر العمر
راحت خذت المخمه وتوجهت لغرفة خالد وأول ما فتحتها جاتها ريحة عطرة القويه دخلت وقفلت الباب وهي تتأفف رتبت سريره ونظفت الغرفه وصلت لمكتبه رتبت الملفات وكتبه الي أغلبها عن المحاماه خذت الأوراق المتناثرة ولمتها لفت نظرها ورقه باسمها و خذتها تقرأها

شوق
أحبك أكثر مما تتوقعين
أحبك فوق ما تتصورين
أحبك منذ كان عمرك
سبعة عشر من السنين
أحبك يا من ملئت قلبي بالحنين
أحبك ولن أحب أحد من العالمين
أحبك يا من أفرحت قلبي الحزين
أحبك ونظره من عيناك تنسيني الأنين
أحبك واتمنى ان أراك كل حين
أحبك واشتاق إليك حتى وانتي معي تقفين
أحبك ولكن يا ترى هل أنت بحبي تشعرين
أحبك وأخشى بعد أن تعلقت بك تذهبين
أحبك وارجوك لا تتركيني حائرا
في هذه الدنيا حزين
أحبك وسأبقى أحبك حتى لو جرحتي
قلبي بسكين
أحبك حبا اخاف أن يوصلني إلى حد الجنون
أحبك حتى لو فرق الموت بيني وبينك سأبقى
بحبك مفتون

تمت تطالع الكلام مصدومة من مشاعر خالد لها صحيح أن أكثر من مره قال لها أحبك بس ما توقعت انه لهالدرجه يحبها

رجع البيت وابتسامته عريضة دخل شاف أمه باس رأسها : اخبارك يا احلى أم بالدنيا
أم خالد : الحمدلله بخير وش سر هالفرحه عساها دوم
خالد : كسبت القضيه
أم خالد : مبروك يمه
خالد : الله يبارك فيك يمه انا العصر رايح جده عندي شغل مهم
الأم : وكم بتقعد
خالد : يمه على حسب متى يخلص الشغل بس أن شاء الله مو مطول
الأم : الله يوفقك يمه ويحفظك
خالد : عن اذنك يالغاليه وراح لغرفته
أم خالد تذكرت شوق بس توقعت انها طلعت لأنه صار لها وقت من دخلت الغرفه

دخل غرفته لف لمكتبه وقف مكانه وهو يشوفها واقفة وفي يدها ورقة مو حاسة عليه قرب منها بيشوف وش تقرأ ابتسم تسند على الجدار متكتف : عجبتك
فزت وطاحت الورقة منها ارتبكت وصدرها يطلع وينزل بلعت ريقها : أ أ أنا كنت ارتب غمضت عيونها وهي تأخذ نفس وفتحتها بصدمة لما تذكرت انها وياه بروحها بغرفته لفت بتطلع وقف بسرعه قدامها : شوق انا مسافر جده وأبي أقول لك ان اول ما ارجع راح اخطبك رسمي لاني بصراحه مجنون فيك
شوق : ممكن توخر
خالد بعد : تفضلي
طلعت من الغرفه وهي تسب نفسها خبله غبية كان طلعتي لا قاعده اقرأ الحين وش بيقول عني افتش باغراضه مشت وهي تدعي على مرت عمها وصلت للغرفة ارتمت على السرير وتغطت باللحاف


*****

رجع البيت ماله خلق يكلم أحد مامر الصاله مثل العادة شافته رشا الي نازله الدرج سلمت عليه ما رد عليها باله مشغول مشى لجناحه عقدت حواجبها باستغراب وش فيه مشت ما حصلت أمها في الصاله مسكت ريموت تقلب في القنوات تشوف شي يجذب الانتباه تطالعه

روان اللي كانت طالعه بالروب تنشف شعرها ومو منتبهه لوجوده
لفت شعرها للجهة الثانية تفاجأت فيه مشت له : حبيبي متى جيت
نواف : توني الحين
روان : آها راحت لغرفة الملابس لبست بنطلون جينز وبلورة علاقي وحلق وعقد وساعتها و كعب اسود طلعت ووقفت قدام التسريحة تمشط شعرها

جلس على الكنبة بس عقله سرحان بعيد يفكر لازم يشوفها ويتأكد لأنه مستحيل ينسى ملامح وجها لازم يربيها وينتقم منها تطالعه سرحان فيها وهي تحط المكياج خلصت : حبيبي فيك شي
نواف هز رأسه بلا وراح خذ باكيت السيجارة وفتح البلكونة يفكر

*****

شهد : عاجبك الحين الي صار لازم تتهاوشين معاها
خلود : وش تبيني اسوي اسكت لها لا والله إلا ادفنها مكانها الحيوانه
شهد تنهدت : الله يهديك
تلفتت تشوف سيارة فارس بعيد عنها : يالله مع السلامه
مشت باتجاه السيارة : ليش موقف هنا
فارس : وعليكم السلام وحرك
شهد طالعته وسكتت وسندت رأسها على السيت


*****

من بعد ما صلت الظهر وهي على نفس الجلسه ضامه رجولها قهرها هالمغرور و ودها تعرف ليش وراها الصوره وش علاقته بصاحبها غمضت عيونها تفكر بكل الي صار معها اليوم
انفتح الباب زفرت بضيق بس فتحت عيونها على صوت شهد المتفاجئ : شوق راجعة بدري اليوم
ابتسمت شوق على جنب وما ردت ، شهد عقدت حواجبها رمت شنطتها والمجلة الي في يدها على الكنبة وفسخت العباية والشيله ورمتهم على السرير
ودخلت الحمام يكرم القارى
شوق هزت رأسها بيأس متى راح تجي وتعلقهم
طلعت شهد وخذت الشيله والعبايه : يالله نتغدى
شوق ما ردت
صرخت : شوووووووق
شوق فزت : وجع ليش تصارخين
شهد : وش سرحانه فيه
شوق طنشتها
شهد : ما تبين غداء
شوق هزت رأسها بلا
شهد عقدت حواجبها : طيب

*****


قاعدة في يدها كوب شاهي لفت لزوجها : ابي أفهم مرت ولدك ليش ما تقعد معنا مافينا مرض معدي
أبو جراح : لا حول ولا قوة إلا بالله وش فيك قلبتي على البنت اكيد انها تعبانه
أم جراح نادت الخدامه : روحي نادي فاطمه خليها تنزل هي وبيان تقعد معنا
الخدامه : اوكي مدام
توجهت لغرفة جراح طقت الباب ، فتحت فاطمة الباب : هلا
الخدامه : مدام يقول أنزل تحت اقعد معاها وبيان بعد
فاطمه : طيب الحين بنزل
مسكت يد بيان وطلعوا من الجناح سلمت عليهم وقعدت : كيف حالك يا عمي
أبو جراح : بخير يا بنتي انتي كيف حالك عساك مرتاحة
فاطمه : الحمدلله
ولفت لأم جراح : اخبارك يا عمه
أم جراح : من الله بخير وليش ما تنزلين تقعدين معنا والا لازم نرسل لك أحد
فاطمه استغربت أسلوب عمتها : والله يا عمه كنت تعبانه انسدحت شوي وراحت علي نومه
ام جراح : طيب دامك تعبانه ليش ما نزلتي بيان عندنا
فاطمه : بيان حركية ومزعجه فما حبيت ازعجكم ونامت معي
أم جراح باست خد بيان الي قاعده جنبها : واحنا ننزعج من هالقمر
فاطمه ابتسمت : خلاص يا عمه ولا تزعلين بخليها تنزل عندك في أي وقت

*****


رجعت وشوق على نفس قعدتها، قعدت جنبها : ما قلتي لي ليش راجعة اليوم بدري
شوق وهي ترجع خصلة شعرها وراء اذنها : لاني انطردت من الشركه
شهد بصدمة : ايش ؟
شوق : اللي سمعتيه
شهد : طيب ليش
شوق : صاحب الشركه المغرور قال أنا ما ابيك بشركتي
شهد : يمكن خيره سكتت شوي : طيب وغيره وش فيك
شوق طالعتها بتفاجئ بعدها ابتسمت لشهد الي تفهمها : انخطبت
شهد توسعت عيونها : تمزحين
شوق : لا ما امزح في واحد يبي يخطبني
شهد عقدت حواجبها : مين
شوق : خالد
شهد : خالد ولد عمي ما غيره
شوق : ايه
شهد : تدرين انه مسافر جده
شوق : ادري
شهد ضيقت عيونها : وش دراك
شوق : هو قال لي حتى قال ان بيخطبني بعد ما يرد من جده
شهد تربعت : طيب اذا خطبك بتوافقين
شوق ابتسمت : ايه هو ولد عمي ومحامي شاطر ما خسر قضيه من لما اشتغل وما يترك صلاته وفوق كل هذا متيم فيني ويحبني وش ابي أكثر
شهد : بتعيشين من أمه النسره
شوق : لا باقول له يطلع بيت مستقل
شهد بتردد : بس انتي ما تحبينه
شوق ابتسمت على أسئلة شهد : الحب يجي بعد الزواج
تنهدت شهد : طيب الله يوفقك
وقفت وخذت المجلة من الكنبة وقعدت على السرير تتصفحها
وقفت على صفحه وتنهدت : يابخت زوجتك فيك
شوق طالعتها وهي رافعه حاجب : من
شهد قفزت توريها الصفحه الي وقفت عندها : هذا
شوق بدون مبالاة طالعت الصوره وانصدمت تكلمت بقهر : الا الله يعينها على ما ابتلاها مغرور وشايف نفسه ومتكبر وشايف نفسه الله لا يوفقه
شهد تطالعها بتفاجئ من هجومها على الرجال: وانتي وش عرفك فيه
شوق : شفته ويا..
قاطعتها شهد بدهشه : احلفي وين شفتيه
شوق بلا مبالاه : تذكرين لما قلت لك شفت واحد بالمطعم ولمحت الحزن بعيونه طلع هو نفسه والمرة الثانيه طلع صاحب الشركه الي كنت اشتغل فيها لو شفتي أسلوبه يقهر
شهد : ليش حزين
شوق ضربتها على رأسها : الحين ما ركزتي إلا على هالكلمه
شهد حطت يدها على رأسها : أي وكملت : ليتني كنت مكانك اكيد انه على الطبيعه أحلى بكثير
شوق سفهتها وخذت المجله عندها فضول كبير تعرف اسمه أنصدمت وهي مو مستوعبه الاسم " نواف الوليد سلمان الـ..
شهد بخوف هزتها : شوق وش صار لك
شوق ماردت
شهد بصوت مخنوق : شوق تكفين ردي علي
شوق بلعت ريقها وبصعوبه : لا تخافين ما فيني شي
شهد : في شي يعورك
شوق انسدحت وتغطت وباللحاف : ابي انام
وقفت شهد : طيب وطلعت

" سلميه لنواف الوليد الـ.. "
" اذا ما قدرتي وصليه لشرطة "

هالكلمات تترد في رأسها
حطت ايديها على اذانها وهي تهز رأسها ما تبي تذكر شي حست باختناق وهي تتذكر اللي صار وصدرها ويطلع و ينزل رمت اللحاف وقفت فتحت الشباك تتنفس حطت يدها على بطنها الي ألمها وهي تأخذ نفس بقوه

*****


ريما قعدت جنب جدتها : يمه فديتك تدرين الامتحانات بعد أسبوعين
أم نواف : ودام الامتحانات بعد أسبوعين ليش ما تذاكرين وتستعدين لها
ريما لوت فمها : انا يمه مستعدة لها بس تكفين يمه ابي أسافر وياك عقب الامتحانات تدرين النفسية تصير زفت وأبي استانس شوي
أم نواف ابتسمت : خلصي امتحاناتك وبعدين يصير خير
رشا : السلام عليكم
ريما وجدتها: وعليكم السلام
رشا : وش كنتوا تسولفون فيه
أم نواف : ريما تبي تسافر بعد الامتحانات
رشا طالعت ريما : جيبي نسبة عاليه ووعد تسافرين لدوله الي تختارينها
ريما وقفت : أن شاء الله
طلعت شافت نوف لابسه عبايتها : خالتي وين رايحة
نوف : المول
ريما بهدوء : طيب خالتي لبسي نقاب بدل هاللثمه ترا عيونك فتنه
نوف ابتسمت بتسليك : طيب مره ثانيه بلبس نقاب مع السلامة
ريما طالعتها وهي تطلع تنهدت تحب خالتها نوف كثير وتتضايق لما تشوفها لابسه عبايه ضيقه أو لثمه وحاطه كحل وعيونها فاتنه بالكحل بس في كل مره تنصحها فيها تقول ان شاء الله تنهدت للمرة الثانية خالتي متعوده على الحريه المطلقه محد يقول لها وين رايحة ولا من وين جايه ومافي أحد يسالها بس نادرا جدا تسالها جدتي اذا شافتها، مشت لغرفتها خذت شنطتها وطلعت كتبها تذاكر للامتحانات وناويه تجيب نسبه أعلى من السنه الي فاتت


*****

خالد في صاله الانتظار في المطار
تنهد وهي يتذكر سلام ناصر البارد الي ألمه كثير غمض عيونه وابتسم على طيف شوق


*****

شهد قاعدة على سريرها وقدامها اللاب توب اما شوق وقفت ورمت جوالها على السرير راح تسوي لها اي شغله تبي تلتهي عن التفكير الي بدت تحس بصداع منه توجهت للكبت وخذت لها تنوره طويله وبلورة ورفعت شعرها كله بدلت البجامه وطلعت لغرفة ناصر دقت الباب ما سمعت رد دخلت وشافت الغرفه معفوسه ملابسه مرميه على السرير واغراضه في كل مكان متناثره ابتسمت ودخلت ترتبها وتنظفها، نزلت للمطبخ خذت المبخره وولعت على الفحم وحطت البخور من عندها وبخرت غرفة ناصر طلعت و دقت الباب على فارس سمعت صوته : تفضل
فتحت الباب وفي يدها المبخره وابتسمت : ماشاء الله وش هالزين كاشخ وين رايح
فارس يلبس الكبك ابتسم : رايح لشباب مسوين حفلة توديع عزوبيه لواحد من الشباب
شروق بحب : عقبالك يارب
فارس مسك نظارته الطبية يلبسها وما ظهر عليه أي تعبير شوق مدت له البخور : تبخر
فارس خذ المبخره يتبخر : عساني ما انحرم منك


*****


في مكتبه الفخم مزيج من اللونين الأسود والرمادي
فتح باكيت السيجارة وخذ وحده وحطها بفمه وبالولاعه اشتعلت وبدأ الدخان ينتشر ببطئ
دخل عليه جواد باحترام ألقى السلام
ورد نواف السلام
جواد : طال عمرك هاذي كل المعلومات الي طلبتها
ابتسم نواف أخذ الأوراق : الله يعطيك العافيه
جواد استاذن وطلع
نواف نفث الدخان وقرأ اسمها : شوق راشد ناصر الـ.. واخيراً صدقيني لانسيك طعم السعاده راح تصير حياتك حزن وعذاب وضحك بصوت عالي


*****


في الاستراحه
قاعد يدخن بهدوء وهو يسمع سوالف الشباب وضحكهم رن جواله شاف الاسم رفع الجوال : هلا سعود ، وينك مو في الاستراحه غريبه ، اها ما تشوف شر ، طيب في انتظارك مع السلامة
فواز وهو يمد له سيجاره : تبي ، وشنو قال لك جاي
ناصر هز رأسه بالنفي : لا ، يقول مسافة الطريق
التفت لشباب الي يسولف بالجوال والي يسولف عن مواقفه شوي لما وصل سعود

رن جوال فواز تأفف ونزل جواله
ناصر : ليش ما ترد
فواز : هاذي العجوز مو فاضي لها
توسعت عيون ناصر : يا أخي رد عليها هاذي أمك لو وحده من هالبنات اللي تكلمها بسرعة بترد
سعود : ايه يمكن تعبانه أو تبي منك شي انا توني راجع بالوالده من المستشفى قبل لا أجي
فواز بنرفزه : مالكم دخل
ناصر عصب : هاذي أمك جنتك ونارك والله لو امي عايشه لاشيلها فوق راسي وابيع الدنيا عشانها
رن جوال فواز رد : الو نعم ، في الاستراحه وين بكون يعني ، يمه دقي على أحمد مو فاضي اووه مع السلامه
ناصر وقف بعصبية من أسلوب فواز مع أمه : انا رايح
سعود : تو الناس
ناصر : تأخرت علي دوام بكرا مع السلامه
ردوا مع السلامه
مشى وهو معصب في ناس ما يقدرون انه وجود والديهم هي السعادة نفسها وان فقدانهم صعب حيييل
نزلت دمعه منه وهو يتمنى لو أمه وابوه عايشين والله لا يطيح عند رجولهم مسح دمعته و تنهد : الله يرحمكم يا اغلى ناسي

انشد يتيم الاب والرد يغنيك
لا طاحت دموعه علشان طرياه
ما يبغي الدنيا ولا ذي ولا ذيك
يبغي يشوف ابيه ويحب ماطاه
حمد البريدي

*****


سمعت صوت يناديها فزت من نومها
: اسم الله عليك
طالعته : الساعة كم
أبو إياد : الساعه ست قومي سوي لي ريوق اذا ما عليك أمر
وقفت : أن شاء الله
توجهت للحمام يكرم القارئ وهي ما تدري شلون نامت بعد الفجر لانها تقعد زوجها وعيالها دايما وتقرأ قرأن طلعت وراحت لغرف عيالها تصحيهم لأن أكيد نايمين بعد ما خلصت من تجهيز الريوق شافت أبو إياد واياد : نجود وين للحين ما خلصت
اياد وهو يأكل : يمه بنتك هاذي لازم تتأخر
الأم : مافي وقت راح تتأخر عن المدرسة
نادتها : نجود بسرعه
نجود طلعت من غرفتها : يمه خلصت
الأم : الحين الباص بيجي مافي وقت تريقي بسرعه
نجود وهي تبوس رأس أمها وابوها : أن شاء الله
سمعت هرن الباص وقفت بسرعه
الآب : كملي اكلك وخلي الباص يروح انا بوصلك
نجود ابتسمت
اياد وقف : عن اذنكم
وقف الأب : يالله بوصلكم اليوم
أبو إياد : توصين على شي
أم اياد : سلامتك
طلع أبو إياد مع عياله يوصلهم للمدرسه
تنهدت أم اياد ومسكت جوالها واتصلت لاختها تتطمن عليها بما أن زوجها رافض تزورها ردت عليها وسألتها عن أخبارها وتموا يسولفون فترة


مرت الأيام وخلصوا الطلاب امتحاناتهم وبدت العطلة
نواف مسك جواله واتصل بصديقه وأقرب شخص له وصله الرد : الو
نواف : هلا فيصل اخبارك
فيصل : بخير دامك بخير
نواف : المغرب اكشخ واجهز راح امرك
فيصل عقد حواجبه : ليش في مناسبه أو شي
نواف : راح اقول لك اول ما اشوفك
فيصل : طيب


انتهى البارت

لا تحرموني من ردودكم وتوقعاتكم و آرائكم وانتقادتكم فهي تشجعني وتدفعني للاستمرار



آخر من قام بالتعديل صمت إحساآس; بتاريخ 17-11-2017 الساعة 12:36 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 17-11-2017, 12:24 AM
اسيرة الهدوء اسيرة الهدوء غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


السلام عليكم
البارت يجنن
يعطيك العافية

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 19-11-2017, 01:21 AM
جسوراحلام جسوراحلام غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


🤤لا تقولين بيخطب شوق لفيصل يمه خفت!!!
؟؟؟؟؟علامات استفهاام جديده
مين المدمن الغني
ليه ابو نجود يكره نواف
ايش صلت شوق بالعصابه اضن!!!!
ايش صلتها بموت فهد!!!
خالد ممكن يتزوج شهد !!

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 19-11-2017, 05:57 PM
صورة صمت إحساآس الرمزية
صمت إحساآس صمت إحساآس غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها اسيرة الهدوء مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
البارت يجنن
يعطيك العافية
وعليكم السلام

يسلمو حبيبتي

يعافيك يا رب


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 19-11-2017, 06:03 PM
صورة صمت إحساآس الرمزية
صمت إحساآس صمت إحساآس غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها جسوراحلام مشاهدة المشاركة
🤤لا تقولين بيخطب شوق لفيصل يمه خفت!!!
؟؟؟؟؟علامات استفهاام جديده
مين المدمن الغني
ليه ابو نجود يكره نواف
ايش صلت شوق بالعصابه اضن!!!!
ايش صلتها بموت فهد!!!
خالد ممكن يتزوج شهد !!
اهلين الله يعطيك العافيه
السؤال هنا من الي يتاجر بالمخدرات ؟؟
بنشوف توقعاتك صح أو لا
اجوبت اسألتك أن شاء الله بتعرفينها مع الاحداث

لا تحرميني من ردودك الرائعه


الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

ناظر عيوني وتدري وش كثر أهواك / بقلمي

الوسوم
أهواك , بقلمي , عيونى , ناظر , وبحري
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الأولى : كادي إيلآيل روايات - طويلة 667 17-05-2017 02:43 PM
روايتي الثانيه:بحر/كاملة *er روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 998 30-08-2015 06:26 PM
لمآ بضمك ع صدري ! شو بحس الدنيآ صغيرة ♥ ! بقلمي Heba A.Daher روايات - طويلة 15 10-05-2015 03:17 PM
لن يسكن الحب قلبك ( بقلمى ) مهيب الركن خواطر - نثر - عذب الكلام 12 11-03-2015 07:42 PM
سلفوني بقلمي جزل المعاني شعر - قصائد - قصايد - همس القوافي 4 21-01-2015 06:50 PM

الساعة الآن +3: 09:32 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1