اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 14-11-2017, 02:47 PM
صورة بذكرك ربي يطمئن قلبي الرمزية
بذكرك ربي يطمئن قلبي بذكرك ربي يطمئن قلبي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


يوووووووه بارت روعة روعة يا ربي و الله حبيته لوسيم من دون ما ادري ههههههه
اكيد وسيم شاف سيمار لانو براءة ما رح ترجع بيتها
بس و الله حسافة كان بدي يعرفها لما شافها بغرفة عزام
و هذا احمد ما رح يحط عقله براسه و يصيب هالحركات عنه غبي
بانتظار البارت يا عسل

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 14-11-2017, 03:26 PM
shamalharbi shamalharbi غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها بذكرك ربي يطمئن قلبي مشاهدة المشاركة
يوووووووه بارت روعة روعة يا ربي و الله حبيته لوسيم من دون ما ادري ههههههه
اكيد وسيم شاف سيمار لانو براءة ما رح ترجع بيتها
بس و الله حسافة كان بدي يعرفها لما شافها بغرفة عزام
و هذا احمد ما رح يحط عقله براسه و يصيب هالحركات عنه غبي
بانتظار البارت يا عسل
لسى باقي 😂😂
البارت الجاي بيكون حماسي بتضهر حقيقه جديده

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 14-11-2017, 04:31 PM
اسيرة الهدوء اسيرة الهدوء غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


السلام عليكم
البارت يجنن وروعه
وسيم ممكن شاف براءة بعد ماغيرت رايها
ويكشفها بس بيستر عليها
احمد يجيب المرض
يعطيك العافية

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 14-11-2017, 05:41 PM
صورة olli الرمزية
olli olli غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


جمميل البارت وحماس

وللأسف مافي توقعات

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 15-11-2017, 09:25 AM
shamalharbi shamalharbi غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


البارت الخامس


~~||~~

ضل بمكانه منصدم
وسيم : سيمارا شتسوي هنا !!! اكيد تعرفهم افف بس ياليل هالبنت الي محيرتني

~~||~~

خلصت من الششغل ومو قادره تتحمل
كل تفكيرها امها وشلون تروح لها
قلقانه ع امها وبنفس الوقت امها بعد راح تقلق عليها من تأخرها وتحاتيها ممكن يكون صار لها شي
ضلت تروح وتجي
وقررت تروح لها مشي ان شاءالله م يهمها
دام الكل نام وهي خالص شغلها
لبست العبايه وخرجت بدون حس لا من شاف ولا من دري
تمشي والهواء البارد يهف ع وجهها
انفاسها تجمدت
ضلت تمشي صحيح ان المكان شوي بعيد بس خلاص م تقدر تتحمل
خطواتها سريعه وبما ان الشارع فاضي قررت تجري
تجري
لين م خلاص انهلكت قربت من البيت وضغطت ع نفسها
وصلت ب سلام
دخلت البيت ولقيت امها ع السرير
راحت لعندها وباست ايدها وضلت جنبها
لين م سمعت صوت الاذان
حطت لها الدواء والفطور وطلعت ع طول
لقيت سواق هنادي كالعاده ينتضرها
ركبت معاه وع طول توجهت للقصر
صحيت ع صوت السواق الي يقول لها
-مدام اوصل-
نزلت ولفت من بوابة الخدم ودخلت
بس الي انصدمت من وجود احمد
الي معقد حواجبه ويطالعها
توترت بهاللحضه م تدري شنو تسوي
احمد : اوه تخرج اخر الليل وترد ع الاذان حلو مشاءالله شكلها ماخذتها عاده ي خوفي بس تجيب مصيبه لاني من يوم شفتها وانا مو مرتاح استغفرالله بس وجهه يدل ع البراءه وهي شكلها حقت ال****
طنشته ومشيت وهي تسمع كلامه الجارح
غصب عنها تعيش هالعذاب عشان امها وعشان المرض الي هي عايشته
عارفه انها ممكن تلحق امها وتعالجها
وممكن م تلحقها وحتى لو م لحقتها لا سمح الله تضل تشتغل عشان المسكينه الي اخذت مكانها
رمت نفسها ع السرير الصغير وغمضت عيونها بتغفى لها ساعه ع الاقل ممكن تنشطها
لانها تعبت من المشي والكرف الي هي تعيشه

~~||~~

دخل البيت وسكر الباب وراه
قابل اسيل الي جالسه بالصاله
اسيل : بدري ؟
وسيم : صار لي شغل
اسيل : اها بحاول اصدقك
وسيم : يعني باين اني كذاب
اسيل ضحكت : مرا
وسيم جلس جنبها : رحت لها
اسيل : مين؟؟
وسيم : براءه؟
اسيل بصدمه : مين براءه لايكون البنت
وسيم اشر لها ب ايوا
اسيل: وسيم لايكون تحبها
وسيم : لا بداخلي شي يخوف احس انها انتي
اسيل تطالع يدها : لحضه كيف احس انها انتي ؟؟
وسيم : يعني اشوف فيها مثل م اشوف فيك كانها اخت لي مو وحدا مع ان مرو علي ناس كثير بحالتها بس هي غير ي براءه غير
اسيل : غريب المهم شفت خدامة عمي؟
وسيم : الخدامه ذي شفتها بس وين مدري
اسيل ضحكت : شكلك شايف كل الناس انت
وسيم : لالا شفتها ووجهها وملامحها مو غريبه
اسيل : امم حلوه مشاءالله
وسيم : مرا بس تصدقين مو داخله مخي انها خدامه
اسيل : اي شكلها م يأيد
وسيم : اي صح نسيت اقولك يوم رحت بيتها من شفت؟
اسيل : مين؟
وسيم : سيمارا ؟؟
اسيل: سيمارا سيمارا م غيرها؟؟؟؟
وسيم : اي ودخلت البيت وسكرت الباب وراها
اسيل: شموديها هناك ؟
وسيم : انا اضن انها تساعد الناس لانها طيبه
اسيل : اي صح تقولي رغد انها تحب تتبرع بمبلغ بسيط كل شهر
وسيم : اها ممكن عشان الحي ذاك معروف بالفقاره
اسيل : الله يعين المهم بنام انا
وسيم : وين النايف
اسيل : امم م ادري م شفته اليوم اكيد تلاقيه مع اصحابه برا
وسيم : اخوكك ذا مجنون شايفه الساعه كم
اسيل ترفع حواجبها : وليش انت هنا من بعد العشاء ان شاءالله
وسيم : كان عندي شغل
اسيل وقفت : اها شغلك ذا متى يخلص
وسيم : مدري
اسيل تنهدت ومشيت وبصوت عالي : تصيح ع خيير
وسيم : وانتي من اهل الخير
ولحقها بس وقفه صوت الباب
طالعه وانه اخوه النايف
النايف / هاي؟
وسيم : وينك فيه انت مو شايف الساعه كم !؟؟ وبعدين ابوي كم مرا قالك بعد 11 محد يكون برا
النايف : ابوك بشغله محد داري عني
وسيم : وامك
النايف / متكيه عند الجيران او بالمول
وسيم : استح شوي تراهم اهلك
النايف : وين اهلي وانا اشوف اصحابي اكثر منهم
وسيم : النايف لاتخبص
النايف جلس ع الكنبه : ليش تزعل من الحقيقه امي وابوي دايم برا البيت وحتى هم م يدرون عن بعض تصدق امس قلت لامي وين ابوي لي يومين م شفته شقالت : مدري له كم يوم م جاء
وسيم : خلاص طيب اسكت
النايف : وين اسكت ي اخوي ابوي م ندري وين يروح ونفس الشي امي
وسيم : شقصدك !!
النايف : واضح قصدي محد معبرنا ولا شي كل واحد فيهم هايت مع اصحابه كانهم شباب
وسيم تنهد وطلع وهو عارف ان كل كلمه قالها النايف عن اهله صحيحه بس م باليد حيله
امه وابوه م يجلسون معاهم وكل واحد بشغله امه تروح للجيران والحفلات والمناسبات وتقدسها وابوه بشغله ويجلس بالايام م يرد البيت وامه م تحس فيه
اخذ نفس عميق وطلع لداره

~~||~~

نزل الصاله م شاف فيها احد
طالع الساعه 8ص
اخذ نفس عميق ودخل المطبخ
يدور الخدم م لقيهم
بيسوي له قهوه وتنهد من كبر المطبخ م يدري وين القهوه
ضل يقتح دولاب دولاب لين م تعب وفقد الامل
اخذ نفس عميق ودق الباب
مرا مرتين وثلاث
ضرب راسه بقوه : ياربي شهالغباء الي طايح علي الادميه م تسمع
ضحك ع نفسه فتح الباب وكان النور مفتوح
ولف للسرير لقيها كيف راميه نفسها وداخله بالنوم
سحرته من شكلها الجذاب وشعرها العسلي المفرود ومبعثر ع وجهها وكيف شكلها حيل يجنن وهي نايمه
ضل يتأملها بحب وحس بشي بقلبه ينغزه تجاهها
تنهد تنهيد وبصوت عالي
عزام :انا اشلون افكر كذذذا استتتغفراالله
قرب منها وجلس يضربها ع كتفها بشويش
عزام : باري باري
ويحركها
فتحت عيونها وضلت للحضات بس فجأه فزت وجلست
طالعته ب استغراب وخوف
عزام خاف منها ومن شكلها ومن فزتها الي تضحك
عقد حواجبه وبعدين ضحك
هي مقهوره من جراءته وتنهدت
قامت وقفت وراحت للباب واشرت له يطلع برا
عزام : امم ابي قهوه
براءه اشرت له ب اوك؟
عزام : والله شكلك مزا وانتي نايمه
توسعت عيون براءه بصدمه -شكله من ساعه ضل يتأمل استغفرالله ياربي-
عزام : يوه شكلك فهمتيني خلاص اسف بطلع
وطلع وهو مبتسم من عندها
جلس ع الطاوله وتكتف
وضل ينتضرها
قفلت الباب وراه وهي تسب وتلعن فيه
لمت شعرها وربطت الربطه ولبست لبسها
وطلعت
شافته جالس تنهدت واشرت له اطلع فوق
عزام : ليش؟
براءه اشرت انها بتطلع القهوه له
عزام فهمها بس حب يستضرف معاها
عزام : مفهمتك!
براءه تنهدت وضلت تعيد الحركه مرتين وثلاث
عزام : يوه م دري شنو تقولين بس يالله انتضرك هنا لا تطرديني من مطبخنا
براءه م تدري شنو تسوي تنهدت وراحت حطت الغلايه تغلي المويه فيها
طلعت الكابتشينو واشرت عليه
عزام اشر ب اوك
وقفت كتفت يدها تنتضر الغلايه
تثاوبت بتعب وكسل
وهو كان يطالعها م شال عينه
براءه -عساها للبط- وشمقت
عزام اشر لها بيده عشان تطالعه : بقولك شي ؟!
براءه بهاللحضه ضل قلبها يتسارع نبضاته بدون م تحس واشرت ب شنو
عزام : امم تعرفين تكتبين
براءه اشرت ب ايه
عزام : اينقلش ولا عربي؟
براءه سوت له حبتين
عزام : اها يعني تعرفين تكتبين دقيقه
وقف وراه للداره جاب دفتر وقلم
رجع لقيها مجهزه القهوه
عزام اشر لها تجيه
وقفت بمكانها م تحركت
عزام تنهد وراح مسك يدها وسحبها وجلس ع الطاوله واشر لها تجلس
عزام : انا بسألك سؤال وانتي جاوبي بالكتابه
براءه تنهدت -ليتني قلت له لا- واشرت ب اوك
عزام : انتي من وين جبتي جمالك؟؟
براءه توسعت عيونها وضحكت
طالعها بصدمه من جمال ابتسامتها واسنانها اللولو
حست بعيونه الي معلقه بعيونها وخرت عيونها وشالت ابتسامتها وكتبت
براءه : لماذا؟
عزام قري الورقه : بس سؤال!
براءه : من والداي
عزام قري : اها طيب ليش اشتغلتي خدامه الي مثلك مفروض ملكه في قصر زوجها
براءه حست بتوتر وخجلت من كلامه وبنفس الوقت تذكرت امها ومن لحضة خجل الى لحضة حزن ولمعة عيونها
عزام تنهد : اكتبي
براءه تنهدت وكتبت : من اجل والدتي ؟
عزام : ليش ؟؟ بسبب امك! يعني هي جابرتك
براءه : لا لم تجبرني لاكنها مريضه وانا اعتني بها
عزام : وين امك؟
براءه -م تدري شنو تقوله- تعيش مع صديقتي الا ان اكمل مبلغ علاجها
عزام : وليش وين ابوك
براءه : ابي توفي منذ الصغر
عزام : اها الله يرحمه عندك اخوان
براءه : لا
عزام : امم طيب كيف تعلمتي العربيه
براءه -افف تحقيق هو- : امي كانت تعيش هنا وحرصت على تعليمي ومنذ العاشر من عمري ذهبت انا وهيا الا بلادي
عزام : اها عشان كذا مسلمه
براءه اشرت ب ايوا
سمعت براءه صوت الي يصفق وراها بس م تبغى تطالع عشان م تنقفط انها تسمع
طالعت بعزام وشافته لاف ع ورا
طالعته براءه ووقفت
احمد : حلو مشاءالله طاقها سوالف مع الي م تتسمى
عزام: ياخي كنت اسألها وهي تجاوب كتابه
احمد : اممم مو مشكلتي بس لو شافتك امي مع الخدم بتقص رقبتك
عزام غمز : خلاص طيب عيب تراها تفهم
احمد / واذا تفهم خليها تفهم انا اكذب
عزام : اسمها مساعدة منزل ي فهيم
احمد جلس ع الطاوله : وشنو وضعها بالمنزل مو تخدمنا
عزام : احمد تأخرت ع دوامك توكل
احمد طنشه وطالعها : سوي لي قهوه
سحب الورقه وجلس يقرا كلامها
احمد : وخطها زين بعد م دخلت مخي
تنهد ورمى الورقه
اما عزام اخذ قهوته وطلع داره
وقفت وهي تسوي القهوه وودها تكبها ع وجهه من كثر الحقد الي بقلبها تجاهه
حطتها له وراحت دارها
احمد : هه شكلها حاطه عينها ع عزام وعزام خروف م يصدق بس بطردك من هنا لو صار شيء بينك وبينه م ودي عزام يغلط مع خدم اجانب هاذي لازم تطلع من هنا ولا بتتكرر الغلط وعيلتنا مو ناقصه
اخذ القهوه وطلع داره

~~||~~

فتحت فونها ولقيت مسج
/ صباح الخير
/ صباح النور مين!
/ انتي اسيل صح؟؟؟
اسيل / يب انت مين
/ امم انا ريان اخو مها
اسيل / مين ريان ومين مها
ريان / مها الي معاك بالفصل
اسيل / امم اها افتكرتها نعم شتبي
ريان / مها كم مرا تحكيني عنك وتقول انك حيل طيبه
اسيل / امم اوك!
ريان / انا شاريك ي اسيل
اسيل/ عفواً
ريان / انتي اسمعي مني ولا تبلكيني انا معجب فيك
اسيل ابتسمت وحست ان فيه احد يحبها / اها طيب
ريان / انا م قصدي شي غير اني ناوي نكون مع بعض
اسيل / شلون يعني
ريان / امم يعني اننا نتعرف ع بعض واذا صار بيننا حب نتزوج
اسيل / هههههه انت مرا اوڤر
ريان / لاتضحكين علي والله اني معجب فيك وبالقوه جبت رقمك
اسيل / امم شلون جبته
ريان / امم لا تسألين بس انتي موافقه اننا نحاكي بعض ؟
اسيل / والله م اعرفك ولا راح اثق فيك
ريان / فهمتيني غلط قصدي بس دردشه مو فويس
اسيل / مدري مو متعوده
ريان / قصدي شرريف ومستحيل آذيكِ
اسيل اقتنعت شوي / بشوف وردلك
ريان / تمام انتضر منك رساله اليوم
اسيل / لا مو اليوم
ريان / متى!
اسيل / بكرا
ريان / مططوله
اسيل ضحكت / هههه عادي يمر الوقت بسرعه
ريان / ههه انتضرك
اسيل ابتسمت وسكرت فونها
انسدحت ع السرير وضمت مخدتها تبغى تريح

~~||~~

حزنت مها ع الي بيسويه اخوها وهي عارفه انها م تقدر تفتح فمها
غلطت غلطه وندمت عليها طول عمرها مع ان غلطتها كانت غصب مو برضاها
دخلت ع غرفة ريان
ريان : هلا مها
مها تتكلم بخجل : ريان بما اننا يتامى وانت عارف بلي صار لي
ريان تنهد بحزن : انا عارف ان البنات ينضحكون عليهم بسهوله وادري انك م كنتي قاصده هالغلطه وانا من يوم ضربتك اعرفي اني احبك وانتي اختك وعرضك عرضي وصدقيني اني باخذ حقك من رقبتي
مها : بس اسيل ..
ريان : م فيه غير هالطريقه الي اخذ حقك فيه
مها : مالها ذنب
ريان : انتي لا تدخلين
مها غمضت عيونها وحطت يدها ع بطنها ودمعت
ريان ضمها وعارف انها تعبانه نفسيتها من بعد الاسبوعين الي راحو
مها : ريان بقولك شي
ريان : قولي
مها بحزن وطالعت يدها الي ع بطنها
ريان بلع ريقه وخوف من الي بباله : لاتقولين
مها بحزن : اي انا حامل
ريان غمض عيونه وهو يبكي ويصارع الي بداخله من الم ومن خيانة اخته الي مو قاصده

نوصف لكم الشخصيات
ريان 27 اعزب مو متزوج تيتم هو واخته من صغرهم يوم كان عمره 14 س بحادث توفو فيه امه وابوه واخوهم الرضيع وعاشو مع جدتهم الي توفت من سنتين
ملامحه حاده وجميل شعره اسود كثيف عيونه وساع حواجبه كثيفه وانفه حد السيف شفايفه متوسطه وعنده شارب برونزي البشره
جسمه معضل يلعب رياضه يشتغل بشركه **** موضف فيها ودخله متوسط يعيشه هو واخته
مها عيونها ناعسه بشرتها فاتحه وشعرها لكتفها عسلي كيرلي سنفوره 18س باقي تدرس م خلصت ثانويه بنفس مدرسة اسيل ورغد ...

مها : ادري انك زعلت وتضايقت مني بس مدري شنو اسوي سامحني بس م يمدي اروح المستشفى انزله لانه راح ياخذون معلومات ابوه بحاول ادور لي اعشاب تنزله
ريان : لاينزل الي ببطنك
مها توسعت عيونها بصدمه : ششششنو شتقول انت
ريان : مها انتي راح تحملينه وتولدين وتكبرينه بس بعد م يولد راح نقولهم انك حامل منه
مها : لالا انا اخاف يمكن يكذبوني وانا توني صغيره ع الحمل والولاده
ريان : مها غلطتك تحمليها ادري انك مو قاصده بس لازم تتحملينها والي ببطنك بيعيش ولا عشان قصة حب راح يموت ولاتخافين الطب تطور كل شي يثبت ان الي ببطنك ولد .....

نرجع لإسبوعين ورا

تطورت علاقتها معاه من شهر شهرين لثلاث
خدعها بكلامه المعسول وحب انه ياخذ الي يبيه منها
وعدها بالزواج عشان ترتاح وتثق فيه مثلها مثل اي بنت تعيش قصة حب مع شخص تشوف فيه الحياه وهو شيطان ناوي يشبع حاجته وياخذ الي يبيه ويرميها مثل الكلاب
يرميها مثل م يرمي الاسد فريسته بعد م ياكلها وينهيها ويخليها جسد بلا روح
انهاها بلحضه بساعه وبعدين نساها ونسى وجودها بحياته

فتحت فونها كالعاده تلاقي حكيه المعسول الي يخليها تبتسم لان م عندها احد يهتم فيها
ابتسمت وترد عليه بكلامه تشوف فيه شريك حياتها وهو دمار حياتها ب الاساس
ولا كان يعرف انها تكون صحبة اخته
وافقت تقابله بالمول عشان بيعطيها هدية حبهم

وصلت المول ودخلت شافته بعيد
عرفها من بعيد
: مساء الخير
مها بخوف وتوتر : مساء النور
: شلووونك
مها : تمام وانت؟
: تمام تفضلي هديتك
مها : كلفت ع روحك ي النايف
النايف : ليش ي روحي مو انتي حياتي وشريكة روحي
مها ابتسمت وجات بتمشي بس شافت وجهه تغير
مها بخوف : النايف فيييك شي؟
النايف حط ايده ع راسه : احتاج دواي الحين
مها شافت شنطة الظهر الي عليه : دواك بشنطتك
النايف : لالا بالسياره
مها : طيب روح للسياره وجيبه
النايف : دايخ م اشوف
مها : طيب شسوي
النايف : جيبيه لي
مها : م اعرف سيارتك
النايف : بيضاء ع اليسار برقم 897 اسم ***
مها توترت
مد لها المفتاح واخذتو وراحت تدور السياره بالمواقف
بعد لحضات لقيتها وشغلتها وفتحت الباب ودخلت السياره تدور الدواء
بس الي صدمها وقوفه وراها
توترت بهاللحضه وجات بتخرج بس حاوطها
مها وهي ترجف : النايف تكفى
النايف قرب منها وركبت ورا وسرعان م ركب وقفل ابواب السياره
وتوجه للأستراحه الي كانت فاضيه
دخل وسحبها معاه بكل قوته
رماها ع السرير واخذ كل الي يبيه منها
ويسمع بكاها الي م تأثر فيه ولا هزته
طلع من التواليت
شافها حاضنها نفسها ورجولها وعليها المفرش وتبكي ب انهيار
مها : حرام علييييك حراااممم علييك ليش تسوي فيني كذا ي الننناااايف حرام عليييك الله ينتقم منك انا حبيتك وشفت فيك شريك حياتي
النايف ضحك بصوت عالي : ليش انتي مرا واثقه اني اخذ وحدا اكلمها
مها : حرام عليك ي النذل
النايف : اذا تبغين تاخذين لك شور خذي لك واذا م تبغين بكيفك اهمشي ضفي وجهك يالله برا
مها تفلت عليه ورفعت يدها للسماء : الله ياخذ حقي منك ي النايف الله ياخذ حقي مننك
لمت شتاتها ولبست عبايتها وراحت للبيت بتاكسي
دخلت البيت ورمت نفسها ع الارض تبكييييي!
ريان يوم شافها تبكي وطايحه ع الارض انصدم
توجع لها بسرعته كلها
وصل لها ومسك كتوفها ويهزها
ريان : شفييك شفيييك!!! ردي
مها : سامحني ي اخوي ضيعت شرفك بالغصب
توسعت عيون ريان بصدمه وجلس يضرب فيها بدون م يحس لين م طاحت غشيانه
طلع من البيت ينفه عن نفسه وبصدمه : شلون شلون
لحضات ورجع للعقله وتذكر انها وحيدته وماعنده احد يعيش بحياته غيرها
دمعت عيونه ودخل شافها بمكانه
ريان شالها وراح فيها بالسياره للمستشفى
ريان : سامحيني لاني م كنت ادري بلي صار ادري انك مغصوبه بس م ادري شنو اسوي اانقهرت بس تكفين قومي قومي والله لا اخذ حقك والله

نرجع للواقع

مها دفنت ايدها بشعرها وجلست تبكي
ريان حط ايده ع كتفها : كوني قويه هالشباب الي ياخذ حاجته ويرمي بنت الناس ولا يسأل عنها الله. يحرقهم بجهنم صدقيني حقك بيرجع لك بس عن طريق اخته هو ضيع شرفك وانهى مستقبلك بس م راح اسكت وراح اضيع شرفه وافضحه بعد كونهم ناس معروفين وولدك بيزيد عليهم مصيبتهم وصدقيني ان الي ببطنك راح تشوفين فيه الحياه صح انك م راح تتحملين الالم بس الي ببطنك سلاحك راح تحاربين فيه عيال الهلال وخصوص هالتبن النايف
مها هزت ب اوك وضمت ريان وبكت بحضنه
الي توقعت انه راح يذبحها بس طلع العكس فاهم وضعها وضربها ع غلطتها انها تعرفت ع شخص م تعرفه ووافقت تقابله بمول عشان هديته بس من بعد الي صار عرف انه شي م تقدر عليه وخصوص ان الشاب بنيته وضخامته اقوى من البنت ريشه يلعب فيها الهواء
تنهد ريان وبنفس الوقت عارف ان الي بيسويه غلط بس اخته وحيدته يشوفها تتعذب قدام عينه بسبب الي صار وجاتها نفسيه وفوق ذا ينصدم ب انها حامل من الي اغتصبها وضيع شرفها

~~||~~

ضل واقف قدام بيتها ينتضرها
بس م شاف احد طلع جاء بيمشي وشاف البنت الي طلعت
توجه لها سريع وكله امل ب ان الي قدامه تكون هي براءه
تنهد يوم شاف هنادي
هنادي شافته وابتسمت : هلا وسيم؟
وسيم : شلونك ي ..
هنادي : هنادي .. زينه وانت
وسيم : زين ، وين براءه ؟
هنادي : بدوامها
وسيم : هاتي العنوان طيب
هنادي : امم م اقدر والله اعطيك الا بعد م اكلمها
وسيم : امم ووين رقمها الي طلبته منك قبل فتره
هنادي تضرب جبهتها : هم بعد نسيته
وسيم تنهد : معك زهايمر !!
هنادي بصدمه : لا خير
وسيم : متى قلتي لي ترد
هنادي : شغلها يطول احيان تجلس للفجر
وسيم : ابفهم شنو شغلها
هنادي : سواقي جاء مضطره امشي بس قبل م امشي انت ليش تسال عنها وايد
وسيم لبس نضارته ومشي وبصوت عالي : م يخصك
هنادي انقهرت منه : مررريض
ركبت سيارتها وتوجت ع بيتها اما وسيم ضل مكانه

~~||~~

رغد بصدمه : مجنونه انتي لاتعطيه وجه بلكيه
اسيل تلعب بشعرها : احسه حنون
رغد : بل بل من اول دردشه حسيت انه حنون
اسيل : يقول غرضه زواج
رغد : كذاب وابصم لك بالعشره
اسيل : حلف لي
رغد : هالايام الحلفان مثل شُرب المويه ومراح اتراجع عن قراري هالولد كذاب
اسيل : وب اي صفه حكمتي عليه
رغد : اسيل انتي مجنونه بالله جايك من طرف وحدا بمدرستنا ويقولك حبيتك بتزوجك
اسيل : تصير كثير عادي
رغد : العيال كلهم مثل بعض ياخذ الي يبيه ويرمي البنت الف واحد كذا
اسيل : بس احسه غيير
رغد : من اول دردشه سلامات !!
اسيل : احسه كذا يجنن
رغد : ياربي بتجننيني
اسيل : لاصدق احس اني احبه
رغد تضرب ع صدرها : من اول دردشه
اسيل وقفت قدام المرايا وتطالع نفسها وابتسمت : اي كل الي قلته من اول دردشه وانتضره يرسل
رغد توسعت عيونها : اه جاني صداع سحر سحر
اسيل : اي والله سحرني
رغد تاخذ الخداديه وترميها عليها : من اول دردشه صار فيك كذا اجل بعدين
اسيل : حب حب حب
رغد : اسيل انتبهي من الذئاب البشريه مو يلعب عليك وتطلعين معه لان لو صدق حبك كان تقدم لك
اسيل : يقول بنتعرف ولاكبرت العلاقه بنتزوج
رغد : التعرف هذا كله بالخطبه مو قبلها ي مجنونه انتبهي منهم
اسيل : انا ارتحت له
رغد : بس انا م ارتحت له
اسيل : شدخلك بالموضوع (:!!!!
رغد : الشره ع الي جايتك مطيره عبالي فيه موضوع خطير جيبي عبايتي
سحبتها ومشيت لحقتها اسيل ووقفت عند الباب
اسيل : رغودتي خليك خلاص امزح
رغد : م ابي احاكيك وخري عني
اسيل : افهميني عاد والله احبه
رغد صرخت بقوه : وخخخرييي عننننني
اسيل ضحكت ع شكلها

~~||~~

دخل بيته وجلس فيه وهو تعباان
دور في احد بس كالعاده زوجته مو فيه
رغد : هلا عمي شلونك
ابو وسيم : بخير ي عمي وانتي؟
رغد : بخير
اسيل ضمته : بابا وحشتني
رغد استغربت وحشها وهو موجود بالرياض
اسيل : وينك مو موجود
ابو وسيم : موجود يبه اشغال
اسيل تنهدت : كالعاده
غمز لها ابوها بتسكت عشان رغد
رغد استغربت وسوت نفسها مو منتبهه لهم
حست بوجودها الغلط وودعتهم وطلعت
اسيل : بابا وينك لك ثلاث ايام مختفي
ابو وسيم : ليش اجي هنا انا اقابل امك اصلاً وحتى لو قابلتها كلها هواش
اسيل : انا ووسيم والنايف
ابو وسيم: كم مرا اجي ماحصلكم
اسيل : ووين كنت !
ابو وسيم : بالشاليه
اسيل : لحالك
ابو وسيم : اي اخذ فترة نقاهه
اسيل تنهدت
قطع حكيهم صوت النايف
النايف يوم شاف ابوه تنهد : سلام
ابو وسيم : وعليكم السلام ،، شفيك!!
النايف : م فيني شيء
ابو وسيم : اها شلونك
النايف يتابع الشاشه ويحرك بالريموت : زين
ابو وسيم : وشفيك تقولها بدون نفس
النايف : تضايقت؟؟
ابو وسيم : اي بتضايق ولدي ويكلمني من طرف خشمه
النايف : والله ي يبه اني م احس ان عندي ام واب م اشوفكم غير من وين لوين عيال عمي واصحابي اشوفهم اكثر منكم
تنهد ابو وسيم : اي !! شغل
النايف بنرفزه : كل يوم شغل كل يوم شغل شهالشغل م اشوف عماني يبعدون عن عيالهم كثركم وانتو شغلكم واحد
وقف ابو وسيم وطنشه وطلع داره
النايف : هذا وضعكم بالحياة كأنكم مغصوبين جبتونا
اسيل : خلاص ضايقته ارتحت
النايف : وين امك!!
اسيل : مدري
النايف : كم لك م شفتي ابوي
اسيل تنهدت : من فتره
النايف : هالشي هو الي م يريحني فهمتي بعدين سدي حلقك ولا تدخلين فيني
توسعت عيون اسيل بصدمه وطلعت للغرفتها
تنهد النايف وطنشها
ع طلعت اسيل دخل وسيم وشافها
وسيم : اسيل؟؟
طنشته ومشيت
وسيم يطالع النايف : شفيها
النايف : مو ناقص حنتك انت بعد
وسيم : شفيك الاخ مريض؟؟
النايف : متنرررفز حددي
وسيم : ونرفزتك تحطها ب اسيل
النايف : والله كل م اشوف ابوي وامي انقهر من اهمالهم لنا
وسيم : ليش في احد منهم جاء؟؟؟
النايف : ابوووك
وسيم : بعدين دامك معصب منهم ترا حتى اسيل تتعايش الي انت تتعايشه وبالعكس انت ولد ترفه عن نفسك اما هي بنت حدها بيت عماني
غمض عيونها وتأثر من كلام وسيم
وسيم : هي بنت وحيده ضايعه وصغيره م لها احد غير بنات عمي الي مونسينها روح راضيها كفايه كسرتها من امي وابوي
تنهد وضل مكانه
وسيم : لا احساس ولا ضممير
طلع للداره ودخل ينام
اما النايف راح لبيت عمه

~~||~~

حاطه راسها ع طاولة المطبخ
تعبانه من يوم بدت تشتغل م تنام ثلاث ساعات متواصله وفوق قل النوم كرف وهم مرض امها وصوتها الي فقدته
اخذت نفس عميق تذكرت فيه امها
اشتاقت انها تسولف معاها وتجلس بحضنها
وتضحك وتشوف بسمة امها وصوتها الي كل يوم
دمعت عيونها وحمرت وجنتها وانفها مع بياضها
توردت شفايفها وبدت ترتجف
خلاص الشوق طغى عليه بس كل هالشي عشان تعالج امها غمضت عيونها بعد م حست بدموعها الي انهارت
حست بخطوات شخص بخلفها وكانت بتلتفت بس تذكرت انها م تسمع ولا تتكلم
مسحت دموعها بحزن بسرعه بس واضح انها كانت تبكي
حست بلي ضرب كتفها لفت له وكان باقي من دموعها ع خدها
طالعته وهو طالعها انصدم من شكلها
عزام حط ايده ع خدودها ومسح دموعها
وخرت فيسها ولفت وهي مصدومه من جرائته
وهو انصدم اكثر منها من نفسه شلون م قدر يمسك نفسها
بس م تحمل يشوف الزعل بعيونها
م يعرف ش السبب
اشر لها ب اسف وحط ايده ع راسه
براءه تنهدت واشرت ب اوك
عزام : وين نيبار ؟؟
اشرت له بالحديقه
عزام : كالا
براءه اشرت ب مادري
عزام : امم زين يصير تسوين قهوه
براءه تسوي نفسها مو فاهمه
عزام اشر لها سوي قهوه عندي ضيوف
براءه اشرت ب اوك
مشيت وراحت تسوي قهووه
وكل تفكيرها امها

للحضات واستوت القهوه
دخلت وهم سكتو وعيونها عليهم وهي منحرجه
لانهم شباب عرفت انهم اصحاب عزام
كح عزام ع اساس يوخرون عيونهم بس كلهم فاهيين فيها
وقف عزام وراح اخذ منها الصينيه
بهاللحضه ايده مسكت ايدها توترت ورمت الصينيه وطاحت ع الارض
طالعته وتوسعت عيونها
هو انصدم وتوتر نفس الشي
عزام : حصل خير جيبي وحد ثانيه
لمت الي بالارض وهو لاحظ رجفتها
م تبغى تطالعه خلاص تحس انه زودها معاها
بس م فيه شي يوقفه عند حده الا ضربه منها يمكن توريه انه تمادى


~~||~~


نهايـــةة الــبارت

توقعـاااتكـم..
شام


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 15-11-2017, 10:14 AM
صورة غرشوبه نعيميه الرمزية
غرشوبه نعيميه غرشوبه نعيميه غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


السلام عليكم
الله يعطيج العافيه
احس ان براءة اخت وسيم والنايف واسيل
يمكن ابوهم تزوج امها ولا سأل عنهم مثل مايقولون هرب لان مستواهم اقل منهم

سلام،،،،،،،

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 15-11-2017, 05:51 PM
اسيرة الهدوء اسيرة الهدوء غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


السلام عليكم
البارت يجنن
براءة اخت وسيم وابوهم ممكن يشوفها ويعرفها
احمد وش ناوي عليه
مها مسكينه والنايف نذل
يعطيك العافيه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 15-11-2017, 11:23 PM
صورة بذكرك ربي يطمئن قلبي الرمزية
بذكرك ربي يطمئن قلبي بذكرك ربي يطمئن قلبي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


و انا بعد صرت احس انو هي اخت وسيم #يوووه حلو لو كذا #
مها حزت بخاطري مسكينة😥و النايف صح متاثر بس مو يتصرف هيك مع بنات الناس 😞😞😞 الله يهديه و يهدي اخو مها كما و انطسيل هي جننتني قال تحبه قال ههتهه
انشاء الله عزام ما يحبها لبراءة كتير و كمان انشاء الله احمد يرحمها بقا كفاية لي فيها

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 15-11-2017, 11:46 PM
صورة نبيّت.." الرمزية
نبيّت.." نبيّت.." غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


والله تحمست اتوقع انو براءه بعدين مو بذي اللحظة قدام ربع عزام بتنفجر عليه هو أحمد الزفت المتكبر ذا
أما وسيم قلنا كسرت خاطرك مو عاد تسنتر عند حارتها شدعوه يبه مافي الا هي فقيره وكسرت قلبك الرهيف
والله ذولي رجال <<<< كنّي تحمست هههعه
وهي الخبلة والله اروح اشتغل عاملة نظافة في مجمعات يقبلون في اماكن كثيرة مو عند بيوت كلها بلاوي خبله هالبراءه والله
وننتظر البارت الجاي على احر أحر أحر من الجمر ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 16-11-2017, 03:45 PM
صورة olli الرمزية
olli olli غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


جمميل البارت

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة

الوسوم
/بقلمي , لأجل , الثانيه , اصبحت , خادمة , روايتي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية :تجاعيد الزمن نبض افكاري روايات - طويلة 161 اليوم 01:01 AM
روايتي الثانية: لم يتبقى من حبك سوى خذلان رسم بألم Ma_ral روايات - طويلة 20 18-08-2017 12:07 AM
روايتي الثانية: محبوبي لاتسالني وش اللي طرالي وغير طباعي/كاملة شموخي عزوتي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 435 16-08-2017 08:04 PM
روايتي الثانية :واللي جابك لغُربة أيـامي بلد أحبك فوق مايتخيلون كلارينت أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 244 21-07-2017 12:51 AM
روايتي الثانية : وين أيامك وجودك يعنيني روايات - طويلة 61 27-10-2015 08:35 PM

الساعة الآن +3: 09:31 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1