غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 61
قديم(ـة) 28-11-2017, 04:55 AM
اسيرة الهدوء اسيرة الهدوء غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


السلام عليكم
براءة بتنكشف بعد فترة ويعرفونها
احمد بيطردها وبينصدم لما تنكشف الحقيقة

يعطيك العافية

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 62
قديم(ـة) 28-11-2017, 09:26 AM
صورة غرشوبه نعيميه الرمزية
غرشوبه نعيميه غرشوبه نعيميه غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


السلام عليكم
الله يعطيج العافيه
مسكينه براءه خايفه تنكشف وتروح فيها

سلام،،،،

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 63
قديم(ـة) 29-11-2017, 12:52 AM
صورة *Asma dz* الرمزية
*Asma dz* *Asma dz* غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


البارت حلو حلو بانتظار تبع بكرة و اعلق عليهم مع بعض

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 64
قديم(ـة) 29-11-2017, 06:22 AM
شـــــام شـــــام غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


البارت التاسع


~~||~~


انتبه لبوابة المطبخ حقت الخدم الي انفتحت
دخلت وتصنمت بمكانها - ياليل هذا شمصحيه بهالوقت الحين ش اقوله-
توسعت عيونه بصدمه : باري!!
براءه بلعت ريقها
عزام راح عندها ومسكها مع يدها : وين كنتي فيه طول هالوقت انتضرك!!!
براءه طالعته ومتدري شتقول
عزام : انتي كل يوم كذا تطلعين اخر الليل
طالع عبايتها وفتحها
كانت لابسه جينز وتيشرت رمادي
شاف جسمها النحيل وجمالها واناقتها عض ع شفته
تنهدت بضيق وسكرت العبايه
عزام بصوت شبه معصب وصاك ع اسنانه : قولي وين كنتي فيه
براءه اشرت له عند امي
عزام مد لها فونه : مفهمتك خذي فوني اكتبي
شاف ايدها الي ترجف يوم اخذت الفون
فتحت الملاحضات وكتبت
With my mother
عزام : بهالوقت
كتبت -انا م يقدر يروح صباح انا هنا اشتغل-
عزام تنهد : اذا بغيتيها قولي لي انا اوديك فهمتي
براءه اشرت ب لا
عزام : سمعتي كلامي والله اضربك لو شفتك تطلعين برا بدون علمي
براءه عقدت حواجبها
عزام : سووي لي قهوه
براءه تنهدت ومشيت
جلس ع الطاوله وحط ايده ع راسه
ليش ي عزام مو قادر تمسك نفسك عنها ليش لازم كل يوم اشوفها وان م شفتها اتعب وليش عصبت يوم طلعت لحالها انا اغار عليها اي تقبل الحقيقه ي عزام انت تحب باري اكيد تحبها عشان كذا مو قادر تمسك نفسك افففف بس اففف
شافها يوم طلعت وتربط ربطتها ضل يطالعها بحب ومبتسم
طالعته براءه بصدمه من عيونه الي يطالعها بكل شي بجسمها
توترت ووخرت الاوهام الي تجيها بمخها من نضراته لها
حطت الغلايه واخذت الكوب
واعطته ضهرها م تبغى تشوفه
عزام : اخخ والله كلام النايف صح ولا عمري افكر بيوم اني اتزوجها
حطت ايدها ع البلاطه وهي تسمع كل كلمه قالها
غمضت عيونها بصدمه وخوف من عزام ومن النايف الي م تدري شنو قاله
شافت اضاءة الغلايه الي ولعت
اخذت المويه وحطتها بالكوب
حطت الكوب قدامه ومشيت ع طول م تبي تطالعه
دخلت دارها وسكرت الباب
جلست ع الارض وضمت رجولها وضلت تبكي وتشكي لنفسها عن حالها وخوفها الي زاد من عزام
اما عزام اخذ قهوته وطلع داره

~~||~~

مر يوم الجمعه بدون احداث كالعاده تجمع العائله والسوالف
اليوم السبت
الساعه 6:30
رغد : يمه كلمتيهم ع تأجيل الجمعيه والله البنات كلهم رايحين الزواج
ام احمد : اي اليوم العصر ارسلو لي بالموافقه
رغد : وناسسه تحمست حييل
وراحت للغرفتها تخبر البنات
ام احمد : ها وانتو ي عيال بتروحون مع ابوكم!
فهد : انا ان شاءالله
احمد : والله عندي خفاره م يمدي
عزام : عندي امتحان بكرا تحديد ف م يمدي بضل طول الليل اذاكر
ام احمد : زين يمه الله يقويكم
عزام : الا يمه متى رادين !
ام احمد : احنا الحريم ع 2:30 والرجال اكيد ع 1:00
عزام : اها

~~||~~

اسيل : يمه شرايك فيني
ام وسيم بدون م تطالعها : زين
اسيل تنهدت : طيب شوفيني !
ام وسيم طالعتها وطنشتها
ابو وسيم : تهبلين يبه الله يحميك
اسيل : وسيم والنايف كلهم بيروحون!
ابو وسيم : وسيم لا والنايف اي
اسيل : اها زين انا رايحه داري
طلعت وسكرت الباب وراها
وهي تتحلطم من امها
وسيم شافها وضحك : شفيك تتحلطمين
اسيل تدور : شرايك فيني
وسيم : يجي منك
اسيل توسعت عيونها بصدمه : شقصدك
وسيم : يعني خربتي نفسك بكثرة الميكب بدون احلى
اسيل : لا خفيف ذا مرااا مراا
النايف طالعها : الله اختنا المزا
اسيل ابتسمت : اي شفت كيف
وضلو يسولفون

~~||~~

الساعه 10 الكل راح م فيه احد بالبيت غيره
طلع داره وسكر الباب
عزام : زين انا مشتهي قهوه
نزل وشافهم بالمطبخ
عزام : باري سوي قهوه وطلعيها داري انا راييح مشوار وجاي
براءه تنهدت بينها وبين نفسها واشرت ب اوك
راحت بسرعه سوت له القهوه
كالا : انا بيروح نام
نيبار : انا بيروح حديقه كنس شغل واجد كثير
وطلعت براءه للداره فتحت الباب وكان بارد وهبت لفحة الهواء البارد بجسمها تقشعرت -كيف يتحمل هالبروده وبعدين القهوه راح تبرد احسن م همني - حطتهم ع الطاوله وشافت الغرفه كيف اضاءتها بنفسج خفيفه
سمعت صكت الباب ولفت له
عزام : انتي باقي هنا
اشرت له براءه ع القهوه وجات بتمشي بس سرعان م مسكها مع خصرها النحيل ب ايد وحدا وسحبها له
طالعته براءه بصدمه م تدري شلي يدور بباله من هالحركه بلعت ريقه وهي تدعي ربها ب داخلها
رص جسمها الصغير ع الجدار وضل يطالع عيونها وراسه منزله لها
بهاللحضه طالعت عيونه براءه وفيها حكي كثير
براءه غمضت عيونها وتحاول تفلت منه بس قوة جسمه اضعاف قوتها
عزام كان مو حاس ب اي شي الا انه كان يتمنى ان هاللحضه م تجي عشان يأذيها
عزام : افتحي عيونك ابي اذوب بسحرها
براءه ضلت ترجف بمكانها وم تدري شنو تسوي
عزام : ادري انك م تسمعيني بهاللحضه ولا تدري بلي اقوله لك بس صدقيني احبك وانا مستحيل بيوم اتزوجك لان هالشي م بيرضي اهلي علي النايف قالي خذ الي تبيه وبتكرهها
فتحت عيونها بصدمه وتطالعها من قوة كلامه
استغرب من نضرتها بس طنشها وتجاهلها
سحبها من ايدها وحضنها ب اقصى قوته وكانها راح تطير من بين ايده
غمضت عيونها وهي تبكي بداخلها وتتمنى ان الارض بهاللحضه تنشق وتبلعها ولا يصير بلي ببالها
مشي فيها وهي كل همها يبعد عنها صارت م تحس ب اي حركه وكان جسمها تخدر
حست بهاللحضه الي م تبيها
كانت عالسرير وهو محاوطها ب ايده الثنتين وانفه ع انفها الصغير وعيونه بعيونها الناعسه
عزام :احب عيونك تخليني اشوف عالم ثاني جواتها
براءه لفت وجهها عنه بس حست بقبلته الحاره ع عنقها
براءه وبصوت يرجف : عزام تكفى لااا
عزام م كان حاس عليها ولا شي كل الي حاسه انه يبي يشبع رغبته
استجمعت قوتها ودفت وجهه عنها
طالعها عزام
براءه : الله يخليك عزام وخر عني
عزام توسعت عيونه بصدمه !!!!
براءه : تعوذ من ابليس ووخر عني تكفى
عزام وخر عنها وعينه باقي عليها متوسعه ومصدوم
براءه بخوف ودمعتها ع خدها : انا خلاص بطلع وقول لهم اني هربت بس لاتخبرهم اني ..
ووقفت وجات بتمشي بس شافت قبضت ايده الي ع كفها
طالعته ب استغراب وخوف
عزام : انتي تتكلمين
براءه هزتت براسها ب ايه
عزام : وتسمعين بعد !! اجل ليش كذبتي علينا
براءه : خلاص انا ماشيه
عزام شد ع ايده وسحبها : جاوبي ع سؤالي ليش كذبتي ، وانتي بعد عربيه !! لايكون بعد سعوديه
براءه هزت راسها ب ايه
عزام : شنو اسمكك! وليش سويتي كذا
جلست براءه ع الاريكه وحطت ايدها ع راسها
براءه : انا سعوديه واسمي براءه عمري 17س تركت المدرسه عشان اشتغل واعالج امي من مرضها بس ولا وضيفه قبلتني عشان صغر سني ومؤهلاتي اضطريت اشتغل خدامه وصحبتي ضبطت وضعي وخلتني اشتغل
عزام : سيمارا تعرف انك تتكلمين
براءه م حبت تضرها : لا م تعرف زورت اوراقي ب اسم شغاله عشان اشتغل وجيت عندكم بعد م شاءالقدر اني اشتغل هنا
عزام : يعني انتي مو اجنبيه
اكتفت بالصمت براءه
عزام تنهد وجلس ع السرير : اعوذ بالله منك ي ابليس شلون فكرت كذا
براءه : لاتقولهم وانا بمشي
عزام : لا خلييك م راح اتكلم
طالعته براءه بخوف
عزام عرف نضرتها له : اوعدك اخر مراا م بتتكرر وانا بساعدك وادبر لك مبلغ علاج امك
براءه : لا م ابي شفقه من احد وبدبره من عرق جبيني
عزام طالعها : اسف باري قصدي براءه
براءه دمعت عيونها وطلعت من الغرفه
عزام ابتسم : عربيه -وحزن- شلون سويت كذا حسبي الله عليك ي النايف بغيت تورطني
غمض عيونه وانسدح ع السرير يحاول يبعد كل الي صار من باله

دخلت غرفتها وسكرت الباب حطت ايدها ع فمها تكتم شهقاتها
وبكت
براءه : ياربي انا م قدرت امسك نفسي وثاني شخص انقفط منه بعائلتهم اهه ياربي
طلعت من الغرفه بتروح التواليت تاخذ لها شور
حست بالغثيان الي داهمها يوم تذكرته
رجعت كل شي ببطنها الي كان فاضي
فتحت المويا الي نزلت ع جسمها حطت الشامبو ع عنقها وضلت تفركه
م تبغى تتذكر الي صار
المويا كانت بارده بس م اهتمت لها
اخذت نفس عميق وطلعت من التواليت وراحت دارها لبست ملابسها الثانيه وضلت تمشط شعرها
حست بالدمعه الي طاحت ع خدها
شافت اتصال فونها طالعته -وسيم-
طنشته م ردت
الجو كان بارد وشعرها المبلول رطب رمت نفسها ع سريرها الصغير وغمضت عيونها م تبغى تذكر الي صار

اما عزام ضل يطالع السقف
عزام : وانا اقول كل هالزين وشغاله شلون م حسيت عليها الله يسامحني ويففرلي ذنبي انا كنت راح اكفر فيها اهخ ي براءه اسف والله اسف ولا راح اتكلم عنك واخبرهم بعد م ينتهي شغلها باخذها وغصب عن الكل بتزوجها اهم شي انها عربيه هاذا الي يهمني
قطع تفكيره صوت الباب
طالعه عزام : ادخل
دخل وسكر الباب
عزام : فهد؟
فهد : لا نمر ههه
عزام : ايش جابك
فهد : طع الساعه كم اها اجل بتذاكر
عزام : خلصت اصلاً مذاكره الوقت مر بسرعه
فهد : ايه مر بسرعه
جلس عند عزام وضل يحش بخلق الله
عزام باله كان مع براءه بعيد وفهد يسولف تحت شرود ذهن عزام
~~||~~

صحيت الصباح بسرعه
طالعت الساعه
6:39ص
وقفت بسرعه وتذكرت الفطور ودوامات محد صحاها
تنهد ولبست البالطو وطلعت للمطبخ وقفت مكانها
عزام جالس ع الطاوله ويقرا الجريده
طالعها ورجع عيونه للجريده
عزام : لاتخافين م فيه دوامات اليوم عشان سهرانين بالزواج واحمد م بقي شي تلاقينه بالطريق جاي
اخذت نفس ورجعته
عزام بصوت هامس : عندك جوال ؟
اشرت براءه ب لا
عزام مسك ايدها وحط رقمه وسكرها كلميني وقت م تحتاجين تروحين لامك واوعديني
براءه اقوله لا يروح يعطيني رقمه استغفرالله وبعدين حطت ايدها ع فمها : يعني م راح تقول عني
عزام : لا ي براءه
براءه : اوص لاتنطق اسمي قولي باري
وسكرت فمها
عزام ضحك : زين ي باري
براءه وقفت وجات بتسوي لها اكل
عزام : اسف حييل اتمنى انك تسامحيني
براءه م ردت عليه
عزام : اكلمك
براءه اشرت ب انه يسكت خوفاً من احد يجي
عزام : لالا م فيه احد كلهم نايمين
احمد وقف عند الباب : تحاكي مين
عزام طالعه : وعليكم السلام ، باري
احمد : وليش تقولهم نايمين
عزام رفع حاجبه : اشرت لي تسوي فطور قلت لها لا كلهم نايمين
احمد : امم الا انا ع لحمي بطني من امس المرضى كثير المهم سوي لي فطور وطلعيه داري
طلع احمد داره نزل قميصه وجلس ع السرير
اما براءه سوت فطور ع السريع وجات بتطلعه بس اخذ الصينيه عزام
عزام : انا بوديه خلاص روحي نامي او روحي لامك
براءه ابتسمت : بروح لامي من يومين م شفتها
عزام : انتضرك برا
دخلت غرفتها وسكرت الباب لبست تيشرت وجينز من الي جايبتهم معاها وطلعت

عند عزام
طق الباب ع احمد
احمد وهو منسدح ع السرير ويتابع الفلم
احمد : ادخلي
دخل عزام وسكر الباب وطالع احمد
احمد : عزام ههههه ادخلي
عزام : بعدين وشفيك متفصخ كذا لو وحدا من الخدم طلعت وشافتك كذا
احمد ابتسم : عادي خليهم يشوفون السكسباق حقي هههه تراهم خدم
عزام حط الصينيه : ولو
احمد : وين باري ليش م طلعتهم
عزام : قلت انا دامني طالع اطلعهم معاك وافطر معاك بس خلاص سديت نفسي
احمد ضحك
عزام : يالله باي
احمد : زين افطرر
عزام : عافيه م ابي
طلع وسكر الباب

~~||~~

واقفه برا تنطره
عزام جاها بسيارته الفخمه ووقفلها عند باب الخدم
نزلت وجات بتركب ورا استغربت الابواب مقفله
براءه طالعته
عزام فتح الشباك : اركبي قدام انا مثل اخوك
تنهدت وبعد محاولات اقناع من عزام
قررت تركب
ركبت وسكرت الباب وهي متوتره
عزام : انتي ليش خوافه هالكثر
براءه : الي صار امس صرت اخاف من اتفه الاسباب
عزام طلع سيجارته : مو قلت لك وعد م بتتكرر شنو يعني بتضلين طول عمرك تذكريني فيها
براءه : كلها سنه وكم شهر وتنتهي خدمتي عندكم
عزام : تجددينها ان شاءالله بس مو كخدامه
براءه طالعته : اجل شنو
عزام ابتسم : هذا الحي الي تبينه
براءه : اي هذا هو خلاص نزلني هنا وروح
عزام : لا وين بيتك بنزلك عنده وبنطرك
براءه : ليش تنطرني روح
عزام : انتي قبل 9 لازم تكونين بالسياره
براءه : طيب امشي طوالي وروح يمين
وصفت له بيتها ونزلت
ضلت عيونه معاها بكل خطوه تخطيها
نزلت عند امها
ام براءه : وينك امس
براءه : يمه الشغل كان متراكم
ام براءه : شلون ي يمه متراكم وانتي طول يومك تشتغلين
براءه : م عليه يمه تحملي هالسنتين
ام براءه : ي يمه قبل لاتخلص هالسنتين يمديني بقبري معفنه انا بموت ي يمه قريب خليك جنبي ابي اشبع منك قبل لا اروح
براءه : يمه كم مرا اقولك لاتجيبي سيرة الموت التعب الي اتعبه انا عشان مين مو عشانك الله يخليك لي وبعدين خلاص انا استلمت معاش هالشهرين وهي 10 الاف بوديك اعالجك ربع علاج لين م تجي ال10 حقت الشهرين الي بعدها
ام براءه : ي يمه لاتضيعين الفلوس ماله داعي
براءه : لا يمه م عليك مني ان شاءالله م تضيع الا بعلاجك ي رب
ام براءه : شنو جايبك هالحزه مو شغل
براءه : اي يمه استأذنت ساعه عشانك وباخذ راحه 24 س ب اقرب وقت عشان اوديك المستشفى ونبدا بالمرحله الاولى من العلاج ، اي بقوم اسوي لك ريوق
ام براءه : لا يمه حبيبتي انتي توني ماكله ريوق سوتها ام ابراهيم جارتنا
براءه : زين اخذتي دواك
ام براءه : اي يمه اخذته
براءه : اجل انا لازم امشي السواق ينتضرني برا
ام براءه : الله يحميك يمه
براءه : ويخليك لي
باست يد وراس امها ومشيت
شافت دمعتها الي طاحت ع خدها وبدت تنهار دموعها طلعت و سكرت الباب وراها

عند عزام شاف اتصال النايف
النايف : هلا عزو شلونك وكيف ليلتك امس
عزام : زين م علي لا م صار شي
النايف : تستهبل انت
عزام : اي م قدرت لاتسأل
النايف : شلون يعني م قدرت فهمني ياها
عزام : م يمدي اجيب لك طاريها كلش هالفتره
النايف : وليش ان شاءالله اصلاً انت مجنون
عزام : مجنون !! ليش؟
النايف : امس بيتك فاضي فرصتك
عزام : انا بسكر يالله باي
النايف طالع فونه الي تقفل وتنهد

~~||~~

طالعه من التواليت وشافت اتصال
طالعت المتصل -ريان-
استغربت من اتصاله اول مرا
ارسلت له بالواتس
اسيل : هلا ريان!!
ريان : شلونك خفت عليك شوفي رسايلي شهالكثر
اسيل : اي امس كنت بزواج وصحيت توي
ريان : وليش م قلتي لي خفت ان فيك شي
اسيل ابتسمت : يعني شبيكون فيني مثلاً
ريان : يمكن مريضه عندك مشكله.
اسيل : والله ي ريان انا عايشه بقلب المشاكل
ريان : بسم الله عليك شلون
اسيل : مقدر اقولك ذحين بس بعد فتره بقول
ريان : ليش تخوفيني عليك
اسيل : لا مشاكل عائليه
ريان : اها عائليه طمنتيني
اسيل : انزين شلونك انت ان شاءالله زين
ريان : اي زين بس اختي مها وايد تعبانه
اسيل : سلامتها شفيها
ريان : ودي اقولك بس صعبه
اسيل تستعبط : قولي يالله
ريان : وقت ثاني حبيبتي
قفلت فونها وراحت تطلع لها لبس

~~||~~

ركبت السياره ونزلت راسها
عزام : براءه؟! شفييك!
براءه : م فيني شي بس خلينا نرد
عزام : امم لا م راح اتحرك
براءه طالعته بنضره طفوليه : ليش
عزام خق ع نضرتها وطفولتها : الا لما تقولين ليش
براءه : خلاص امي كل شوي تقولي انها بتموت خليك قريبه مني
عزام تنهد : لا الله يعطيها طولة العمر وتربي عيالك معاك
ضحكت براءه : بس دكتورها يقول عكس كذا
عزام : شنو يقول
براءه : مرضها مزمن يعني تطور ويمكن -دمعت عيونها-
عزام : الاعمار بيد الله ي براءه مهما قال الاطباء كلهم
براءه : كمان فيه شي ثاني
عزام : شنو ؟
براءه : مرضها وراثي
توسعت عيون عزام بصدمه : ليش امك مريضه بشنو
براءه : ورم سرطاني خبيث
تنهد عزام : واحتمال اصابتك فيه وارده بس اذا الله كاتب لك الصحه والعافيه مهما كانت النتائج بتضلين طيبه
براءه كتفت ايدها واسندت نفسها ع كرسي السياره وغمضت عيونها
اما عزام ضل يتأملها ويطالعها بس انصدم يوم شافها فتحت عيونها وطالعته
براءه : شنو بتضل واقف لبكرا؟
عزام ضحك : لا خلاص بحرك
حرك السياره وهو بداخله وده تمر الايام بسرعه عشان ياخذها بحضنه ويحميها من كل شي يزعلها
حست بالطريق مطول فتحت عيونها بتعب
تذكرت انها بسيارته
طالعته
براءه : قد ابش نمت
عزام : مالك عشر دقايق
براءه : طيب وين رايحين رجعنا البيت
عزام : مشوار صغير
براءه عدلت جلستها وسترت رجولها توترت خوف من انه ممكن يكرر غلطته وضلت تلعب بيدها
عزام لاحظ خوفها : لاتخافين بروح محل هنا باخذ منه عازه
براءه باقي مثل م هي
نزل عزام من السياره وقبل م يسكر الباب طالعها
عزام : براءه لاتروحين طيب بجيب شي واجي
براءه هزت راسها ب اوك
خمس دقايق وركب السياره مد لها الكيس
براءه : شنو هاذا
عزام : هديه بسيطه مني لك
براءه : م اقبلها
عزام : انزين طالعيها
براءه : واضحه جوال
عزام : اي خليه معاك وقت حاجتك لي
براءه : انت م تفهم كم مرا اقولك انا مو بحاجة احد افهمني انت ووسيـ،،..
عزام : انت ومين؟
براءه : هديتك مو مقبوله ورجعني الييت حالاً
عزام : انزين لا تصارخين علي ترا احاكيك ب ادب
براءه تنهدت ولفت وجهها عنه م تبي يلاحظ دموعها
حط الكيس جنبها وحرك بالسياره طالعها وشاف دموعها الي ملت وجهها
عزام : براءه !!
براءه : م ابي احد يفكر يشفق علي وكل شخص اخذت منه مبلغ برده له واولهم هذاك الشخص
عزام : منوو
براءه : مو شغلك انا عشت تحت رحمة خالي بالماضي كان يهين امي عشان الفلوس وكلها 40 ريال بالشهر الي يدفعهم صرت اكره كل شخص يفكر يساعدنا الا هنادي
عزام : بس هاذي مو شفقه هاذي هديه مني
براءه : ومتى فكرت تهديني يوم عرفت ان ماعندي جوال صح
عزام : لا لو كنت ادري قبل كان جبت لك
براءه : م راح اقبلها شيله عني
عزام : براحتك بس مراح احد ياخذه غيرك
براءه : اجل اكسره بالعافيه
عزام : وصلنا
نزلت براءه من بوابة الخدم ودخلت كان البيت م زال هادي
اما عزام دخلنا من بوابتهم الرئيسيه توجه للغرفته مباشر
رمى نفسه ع السرير ونسى جامعته
غمض عيونه ودخل بنوم عميييق

~~||~~

اما براءه ضلت تمسح ارضيات القصر
وصلت للصاله مسحتهم
ورمت نفسها ع الكنبه بتعب
حطت ايدها ع ضهرها الي تحس انقسم نصين
وتنهدت تنهيده طويله
ابو احمد : باري
سمعت صوته ووقفت بسرعه
ابو احمد : سيمارا جات؟؟
باري اشرت ب لا
ابو احمذ : روحي دارك ارتاحي شكلك من صباح الله تكرفين
باري اشرت شتبي تشرب
ابو احمد : اي شي
دخلت المطبخ وسوت له كابتشينو وودته له
رجعت دارها ورمت نفسها ع السرير بتعب

دخلت سيمارا القصر
سيمارا : صباح الخير استاز شو اخبارك
ابو احمد : بخير متأخره اليوم
سيمارا : اي استأزنت من ستنا ام احمد
ابو احمد : الله يقويك
سيمارا : بدك شي
ابو احمد : اي الله يعافيك باري اليوم لاتحضر الغدا خليه ع كالا ونيبار
سيمارا : ليش صار شي بغيابي
ابو احمد : لالا بس اضاهر ان المسكينه من صباح ربي تشتغل وقبل شوي شفتها تعبانه ف قلت ترتاح اليوم من الغدا
سيمارا : اي متل م بدك
مشيت سيمارا وراحت للغرفة كالا ونيبار وصحتهم عشان يبدون يحضرون الغدا
وبعدها توجهت ع غرفة براءه الي شافتها نايمه بتعب م حبت تزعجها وسكرت الباب وضلت تشرف ع كالا ونيبار

~~||~~
كلام مهم تحت اقرو
👇🏼👇🏼👇🏼👇🏼👇🏼👇🏼👇🏼👇🏼

نهاية البارت
توقعاتكمم
هاه كيف البارت
مابغى ردود ام سطر تسليكيه
ابغى ردود تحمسني ☹
بخصوص البارتات مو مقصره معاكم ع الموعد
مو عارفه ليش ساحبين ع الكومنتات
تقبلو تحياتي
شام
><
_



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 65
قديم(ـة) 29-11-2017, 08:43 AM
صورة *Asma dz* الرمزية
*Asma dz* *Asma dz* غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


يوووه ياس ياس البارت طلع ههههع و الله اليوم فقت بكير مشان اقرأ البارت قبل ما روح المدرسة هههه
منيح انو عزام خلص عرف انها براءة و يا ري ما يغلط و يخبر حدا و هذاك التأسف و الله لو بيدي اضربه حتى الموت هههههه
يلا حبيبتي ما رح طول عليكي بحفظ الرحمان و بانتظار الثلاثاء الجاية و خليه يكون بارت حلو حماسي ههههه
سييوووو

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 66
قديم(ـة) 30-11-2017, 08:27 AM
zalal zalal غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


اتوقع انو براءه ابوها ابو وسيم ؟ و النايف و احمد و عزام يقههههههههروون مرههه
اهنيك ع روايى من بدايتها مبين انها جميله و الباااارت وااااااو يجنننن

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 67
قديم(ـة) 01-12-2017, 04:15 AM
اسيرة الهدوء اسيرة الهدوء غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


السلام عليكم
البارت يجنن
ابو وسيم والد براءة
النايف حقير وعزام ممكن يساعدها
يعطيك العافية

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 68
قديم(ـة) 03-12-2017, 12:55 AM
صورة تيليلا الرمزية
تيليلا تيليلا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


عزيزتي شامة بعد التحية والسلام اب اهنيك على روايتك الجديدة واقلك اني حاسة اني جد محظوضة اني صادفت عنوان روايتك من يومين ودخلتها .....وصراحة انجذبت من اول سطر كتبتيه والي جذبني هو اسلوبك في الكتابة الذي للان لم اصادف شبيها له انت متفرذة وهذا مركز قوتك عدا الافكار الغريبة الي رغم غرابتها بتجذب ومشوقة حبيت شخوص روايتك مع اختلاف نفسياتها المعقدة فلكل عقده الي شكلت منو الشخص الي هو ........احمد شخص مغرور وشايف نفسو على الخلق احس تفكيره طبقي ومابيعترف بشي اسمه كل الناس سواسية ولكن مع هذا احس فيه طيبة ,,,,,فهد طيب وبياخد المواضيع من منطبق عقلاني وعنده مبدء العدل شخصية تتسم بالهدو....عزام شخص طائش بس كمان فيه طيبة اعتقد يعتمد عليه وقت الشدة هذا من منظوري واحس انه مناسب لبرائة رغم الفرق الشاسع بينهما في كل شيء بس لاوة الب في اختلاف الاحبة احسهم يكمله بعض .....احس برائة بنت عمهم بس للان مافهمت كيف حصل وافترقت عن والدها وشنو الاسباب الي ادت لذلك ؟؟غموض بيلف روايتك وادثها مشوقة وكمان انتي كريمة جدااا جداا في حجم البارت وملتزمة ماشاء الله عليكي ربي يحفظك ...اه نسيت نقطة وسام شخص رائع ونداء الدم غلب عليه ون لاخته رغم انه مايعرفها بس نايف ابغي اشوف ردة فعله الخايس لما يكتشف انه وصى على اخته يغتصبها عزام اتمنى فعلا نايف يصل غلطو مع الاء ويتزوجها واتمنى اخو هالاخرة مايكرر غلط نايف ويرم البنت المسكينة وفي الاخير اقولك انك مبدعة وان شاء الله اضل متابعة معك للنهاية اتمنالك كل التوفيق غلاتي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 69
قديم(ـة) 03-12-2017, 01:21 AM
شـــــام شـــــام غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
11302797212 رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها تيليلا مشاهدة المشاركة
عزيزتي شامة بعد التحية والسلام اب اهنيك على روايتك الجديدة واقلك اني حاسة اني جد محظوضة اني صادفت عنوان روايتك من يومين ودخلتها .....وصراحة انجذبت من اول سطر كتبتيه والي جذبني هو اسلوبك في الكتابة الذي للان لم اصادف شبيها له انت متفرذة وهذا مركز قوتك عدا الافكار الغريبة الي رغم غرابتها بتجذب ومشوقة حبيت شخوص روايتك مع اختلاف نفسياتها المعقدة فلكل عقده الي شكلت منو الشخص الي هو ........احمد شخص مغرور وشايف نفسو على الخلق احس تفكيره طبقي ومابيعترف بشي اسمه كل الناس سواسية ولكن مع هذا احس فيه طيبة ,,,,,فهد طيب وبياخد المواضيع من منطبق عقلاني وعنده مبدء العدل شخصية تتسم بالهدو....عزام شخص طائش بس كمان فيه طيبة اعتقد يعتمد عليه وقت الشدة هذا من منظوري واحس انه مناسب لبرائة رغم الفرق الشاسع بينهما في كل شيء بس لاوة الب في اختلاف الاحبة احسهم يكمله بعض .....احس برائة بنت عمهم بس للان مافهمت كيف حصل وافترقت عن والدها وشنو الاسباب الي ادت لذلك ؟؟غموض بيلف روايتك وادثها مشوقة وكمان انتي كريمة جدااا جداا في حجم البارت وملتزمة ماشاء الله عليكي ربي يحفظك ...اه نسيت نقطة وسام شخص رائع ونداء الدم غلب عليه ون لاخته رغم انه مايعرفها بس نايف ابغي اشوف ردة فعله الخايس لما يكتشف انه وصى على اخته يغتصبها عزام اتمنى فعلا نايف يصل غلطو مع الاء ويتزوجها واتمنى اخو هالاخرة مايكرر غلط نايف ويرم البنت المسكينة وفي الاخير اقولك انك مبدعة وان شاء الله اضل متابعة معك للنهاية اتمنالك كل التوفيق غلاتي
ي مرحب والله
شكراً شكراً من قلبي ع الكلام الي يشجعني عجزت اوصف جماله
انا محضوضه لانك من متابعين روايتي
بخصوص الالتزام اكيد الكاتب يكون دقيق بكل مواعيد البارتات وانا انتهت الروايه بملاحضتي اكتملتها وبديت انزلها عشان لو صار لي شي لا سمح الله م افقد المتابعين حماسهم للروايه
نورتيني بطلتك ي جميله 💕

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 70
قديم(ـة) 04-12-2017, 03:46 AM
صورة تيليلا الرمزية
تيليلا تيليلا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها shamalharbi مشاهدة المشاركة
ي مرحب والله
شكراً شكراً من قلبي ع الكلام الي يشجعني عجزت اوصف جماله
انا محضوضه لانك من متابعين روايتي
بخصوص الالتزام اكيد الكاتب يكون دقيق بكل مواعيد البارتات وانا انتهت الروايه بملاحضتي اكتملتها وبديت انزلها عشان لو صار لي شي لا سمح الله م افقد المتابعين حماسهم للروايه
نورتيني بطلتك ي جميله ��
والله انتي الي تستاهلين كل الشكر والتقدير غلاتي ولي الشرف اتابعك ومن غير مجاملة انتي كاتبة رائعة واقول هاشيء وانا مقتنعة بكلامي كليا ومثل ما قلت سابقا اسلوبك متفرد لاتشبهين احد ليكي بصمة خاصة بك ...ربي يجعلك دائما حاضرة معانا يارب ومن الان انا متحمسة للفصل القادم وربي بعد الايام ليوم الثلاثاء والاربعاء متحمسة جدا للاحداث الجاية وواثقة جدا انك را تفاجئينا وربي يحفظك يارب...

الرد باقتباس
إضافة رد

روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة/كاملة

الوسوم
/بقلمي , لأجل , الثانيه , اصبحت , خادمة , روايتي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية: محبوبي لاتسالني وش اللي طرالي وغير طباعي/كاملة شموخي عزوتي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 439 14-11-2018 05:46 AM
روايتي الثانية: في حطام قلبك هناك أزهارا ستزهر يوما ما حبي الشمـوخ روايات - طويلة 186 18-07-2018 07:48 PM
روايتي الثانية: لم يتبقى من حبك سوى خذلان رسم بألم Ma_ral روايات - طويلة 21 04-06-2018 03:13 PM
روايتي الثانية: هبال بنات وأستهبال شباب مشكلجيـهـ روايات - طويلة 22 31-07-2017 10:23 AM
روايتي الثانية : وين أيامك وجودك يعنيني روايات - طويلة 61 27-10-2015 08:35 PM

الساعة الآن +3: 11:20 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1