اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 07-11-2017, 06:25 AM
shamalharbi shamalharbi غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


صباح الخير
بسم الله الرحمن الرحيم
الصلاة والسلام ع خير الانبياء وسيد المرسلين
اعزائي قارئين منتدى غرام
حبيت اطرح لكم روايتي الثانيه ع التوالي

لأجل امي اصبحت خادمه

روايه بمفهوم جديد فكر جديد
خياليه جريئه مثيره مدهشه حزينه
اتمنى انها تنجح روايتي
مثل نجاح روايتي الاولى بالمشاهدات





البارت الاول

~~||~~

تنتضر في الممر وتحاتي امها
رايحه جايه وحاطه اللثمه
بطلب من امها الي م تحب بنتها تخرج كاشفه الوجه
جمالها جمال امها الكبيره بالعمر
خرج الدكتور من عندها وراح
وهي مشيت وراه وكان رافع خشمه م يبي يشوفها
دخل المكتب وجلس وطالعها !
براءه : شفيها امي ي دكتور
الدكتور احمد بنفس شينه : نفس كل مرا تجيبيها لي
براءه تنهدت : طيب انت عارف ضرفي ي دكتور
احمد : وايش بضل كل شوي اشفق عليكم !! خلاص مو ناقص انكشف اني استقبل امك واشخص حالتها طفشت منك ومنها كل يوم جايتني
براءه تنهدت : بس امي مريضه والمستشفيات الحكوميه يخلونا بالساعات برا
احمد تكتف :مو مشكلتي؟؟
براءه : وكم يبي لأمي عشان اعالجها !
احمد : سنتين ك حد اقصى واذا م تعالجت من الورم راح تموت
براءه حطت ايدها ع فمها: يعني كم المبلغ
احمد : مية الف ك اقصى حد لك والباقي بالحكومي ع حساب الدوله
براءه دمعت عيونها بحزن : طيب صعب ادبر المبلغ انا ادرس ثاني ثانوي وحياتيي صعبه وبيتي صغير كلها غرفه وصاله ودورة مياه وعايشين ع صدقة الجيران بالاكل والمصروف صاحبتي تساعدني فيه يعني انا م عندي حتى دخل
احمد ابتسم : ايوا وبتضلين تحكين لي حالك
براءه : يعني مستحيل يتدبر
احمد : مو مشكلتي
براءه : بس ي دكتور
احمد وقف : عنندي مرضى غيرك وبسرعه اطلعي ولاتفكرين اني بكل مرا يشفق فيها عليك وادخلك ع حسابي هالمرا لو روحها بتطلع بتدخلين بفلوس سمعتيء!!!!!
براءه خافت من صوته الشبه غاضب وبنفسها -الله ياخذك-
خرج احمد ووراه مساعدته
وتسمع صوته وهو خارج
احمد : هاذا الي باقي فقاره اعطيتهم وجه وتمادو صدق ناس م تستحي
سمعت كلامه وكان مثل السم بقلبها
طلعت تلحقه بدون م تحس بس للحضه فكرت انها م راح تعديها له مثل كل مرا يجرح فيها
مسكته مع البالطو وشدته
م هزته بس هو وقف وطالعها ب استغراب من جرائتها
براءه : لاتفكر اني بسكت لك مثل كل مرا
رفعت رجولها ويدوب وصلت لو استجمعت كل قوه فيها واعطته كف
م اهتم لها اهمشي سمعته بالمستشفى خصوص انهم واقفين عند الاستعلامات والاطباء اغلبهم موجودين انقهر من حركتها
قرب منها وطالعها وبصوت هامس وابتسامه شيه مصطنعه
احمد : وجلالة الي خلقني وخلقك هالكف بينرد لك وبتنذلين قدامي واذكرك فيها ي بريئه وممكن اسوي حاجه لأمك تزيد الامك في قلبك
براءه : قسم بالله امي لو يصير لها شي م راح اخليك بحالك
احمد : هههه شبتسوين تشتكين يعني انا احمد الراشد اقلب المستشفى ع راسك وراس اهلك اوه ولا صح نسيت ان م عندك اهل كنسلي الاهل بس حتى لو بلغتيهم بتهديدي انتي الي متضرره لانك تعالجي امك بمستشفى خاص وبدون ملف رسمي لك يعني راح تروحي ورا الشمس فهمتي ثاني شي ولا راح احد يصدقك وبتزوين كم ورقه اخليك تدورين رضاي عشان اساعدك -وبصوت حاد- فهمتي
طاحت دموعها ع خدها من جرحهه لها
صحيح انها م تقدر له من تهديده وماتقدر تدفع المبلغ بس تحاول تدبره
مشيت من عنده ولا تكلمت اي كلمه
خوف انه ينفذ كلامه
اخذت فونها واتصلت ع صديقتها هنادي


~~||~~

كانت متمدده ع السرير ونعسانه
هنادي طالعت الساعه 2:00ص
تنهدت : اففف الحين وراي دوام وللأن م نمت
غمضت عيونها وثواني فتحتهم ع صوت فونها
طالعت المتصل
رفعت السماعه وردت
هنادي : هلا براءه؟؟ شفيك
براءه : هنادي امي بتموت لو ضلت سنتين م تعالجت
هنادي بحسره : صدق؟؟ وليش م تودينها عند الطبيب الطيب
براءه بحزن : ايش طيب شرشحني شرشحه اليوم تصدقين انه جلس يستهزء بفقري يوم شكيت له حالي مو شايف الناس شي يقول اشفقت ع امك وعليك بس مو تتمادون كذا
هنادي بحزن: والحكومي ؟
براءه : انا جلست اسابيع انتضر موعد بس الفحص كيف العلاج
هنادي تنهدت : طيب كم تحتاجين اكيد ابوي م بيقصر معاك
براءه : هنادي اقل شي 100الف يعني مبلغ صعب حتى عليكم
هنادي بصدمه : كثييير
براءه : والله يهنادي مدري شنو اسوي
هنادي بحزن : وكلي امرك لله
براءه : والنعم بالله ي هنادي بس مهلة العلاج طويله لازم ادبر المبلغ ب اسرع وقت
هنادي : طيب شبتسوين
براءه : اسمعي انا بمشي للبيت الحين ويوم اوصل اكلمك
هنادي : جايه بسياره
ضحكت براءه : سيارة ايش ي هنادي بضل امشي لين م اوصل
هنادي : خوف عليك دقيقه اصحي ابوي
براءه : لااا هنادي خلاص البيت قريب مو بعيد
هنادي : طيب اسمعي كل خمس دقايق اعطيني رنه
براءه : تمام
سكرت الخط وحطت الجوال بجيبها
واخذت العربيه الي جايبها ابو هنادي لأم براءه عشان تساعدها بمشيهم او وقت الحاجه
طلعت برا المستشفى وجاتها لفحة الهواء البارده
خلت جسمها يتقشعر
طاحت لثمتها وشافتها امها
ام البراءه : يمه تغطي اخاف عليك من عيال الحرام
براءه : يمه شوفي الساعه والشارع فاضي
ام البراءه اقتعت بردها
براءه : يمه بردانه
ام البراءه : اي يمه حيل بس اسرعي للبيت
تزلت البراءه الجاكت الي ع العبايه وحطته ع امها
ام البراءه : يمه انتي لا تتعبين وراك دوام
براءه مسكت يد امها : يعيون بنتك انا احب الشتاء وجسمي متعود ع البراد
ام البراءه : يمه الله يرضى عليك شيليه عني
براءه سكتت وضلت تدف امها وجسمها ينتفظ من البرد انفها تورد

(نوصف الشخصيات)
براءه :عمرها 17 س بنت بشرتها بيضه وعيونها لوزيه ناعسه لونها عسلي فاتح ورموشها كثيفه انفها نحيف وطوله جميله شفايفها منفوخه متورده شعرها طويل لنهاية ضهرها واطرافه ع شكل 7 اتمنى فهمتوني وناعم يروح ويجي مع الهواء لونه عسلي فاتح طولها متوسط وجسمها نحيف بس مو مرا يعني معطيها شكل طفولي بريء ناعم وحيدة امها من يوم جات ع هالحياة
هنادي برونزيه بنفس عمر براءه 17 سنه شعرها لحد كتفها اسود ملامحه هاديه بس مو مثل جمال براءه
ام البراءه : ريم عبدالله عمرها 45 س من كثر التعب والجلطات الي تجيها صارت كانها عجوز بعمر ال80 زوجها مجهول الهويه هي تعرف اسمه كامل بس حياتها وحياة بنتها اذا انعلن بخطر عشان كذا زورم اسم ابو البراءه عشان دراسة بنتها
~~~

نزلت طرحتها بما ان م فيه احد وقربها للبيت
كم شارع وتوصل البيت
قطعت الشارع الاول وهي تخاف من الهدوء
وصوت صرصار الليل والضلام الي معتم الطريق
اخذها التفكير بكلامه وجرحه لها وتهديده وسرحت بعيد وتمشي ومو شايفه احد قدامها لاكن بلحضه
سمعت صوت السياره الي تضرب بوري والفرامل
غمضت عيونها وهي ترجف وامها نفس الشي

~~||~~

في افخم الاحياء
الي تسكنه ارقى العائلات
من مختلف المسميات
تضل عائله الراشد
افخم من في الحي
في القصر الفخم
وصل القصر وفتح له بودي قارده باب السياره
البودي: مرحباً استاذ احمد
احمد : مرحباً
دخل بخطوات هيبه وشموخ كعادته
فتحو له باب القصر دخل وسكرو الباب
سيمارا مديرة الخدم : اهلاً بك استاذ احمد
احمد اشر له ب اوك
طالع الصاله الي معتم عليها الهدوء م فيه احد
احمد / وين امي واخواني ورغد
سيمارا : الكل نام بكير
احمد : وانتي ليش م رحتي لبيتك؟
سيمارا : انا هلابروح وبرجع ع الساعه 9 ص
احمد : اها اوك خلي السواق يوصلك
سيمارا : زوجي بيجيني استاذ
احمد : اوك
وطلع للجناحه الفخم
تنهد وغمض عيونه ونام بسرعه بعد يوم طويل شاق قضاه متعب

~~||~~

نهايـــةة البارت
شرايكم بالبدايه
ووصفكم للشخصيات الي انذكرت


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 07-11-2017, 01:13 PM
سديـــم سديـــم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانيه / لأجل امي اصبحت خادمة /بقلمي


السلام عليكم
بداية جميلة ورائعة
استمررري
موفقة ان شاء الله

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 07-11-2017, 01:41 PM
صورة اسم من ذهب الرمزية
اسم من ذهب اسم من ذهب متصل الآن
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانيه / لأجل امي اصبحت خادمة /بقلمي


رواية جميلة و مواصلة
الله يعطيك العافية


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 07-11-2017, 04:15 PM
أمولة الطموحة أمولة الطموحة غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانيه / لأجل امي اصبحت خادمة /بقلمي


رواية جميلة و بديتها مشوقة

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 07-11-2017, 04:52 PM
ميمي مريم ميمي مريم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


رواية جميلة جدا و البداية كانت مشوقة...اعتقد ان براءة تروح تشتغل عند عائلة احمد ....بعدين تلتقي معه ويعرف قصتها اعتقد انه راح يساعدها في موضوع امها.....ورح تحصل اشياء كثيرة بينهم ....اتمنى تنوري روايتي https://forums.graaam.com/620944.html اسمها انا من عالم اخر باللغة العربية الفصحى و تعطيني رايك فيها ...اسفة على الازعاج و شكرا...

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 08-11-2017, 08:20 AM
shamalharbi shamalharbi غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


البارت الثاني


~~||~~

وقفت وهي ترجف
وبنفسها -صار لي شي والا انا مت وم احس؟؟؟-
فتحت عيونها وجسمها يرجف
تجاهلت السياره والضوء الي ع عيونها
جلست عند امها ومسكت يدها
براءه بخوف : اميي فيك حاجه؟؟؟
ام البراءه بصوت يرجف : يمه انا بخير انتي فيك شي
البراءه اشرت بلا
طالعت السياره الي باقي واقفه والضوه مجهر ع عيونها حطت ايدها ع ضوء تحاول تشوف فيه احد واقف يمينها او يسارها
البراءه : وين م شوف فيه احد لايكون صاحب السياره صار له شي
ام البراءه : روحي شوفيه يمه
راحت البراءه وهي ناسيه انها بدون طرحه
وقفت قدام الشباك وتحاول تفتح الباب الي مقفل
السياره كانت فخمه من براا
ضربت الشباك وفتح الشباك
شاب
وسيم الملامح.
نزل الشباك كله وتكه ع السياره وطالعها
براءه : اخوي فيك شي!!
بصوته المبحوح : نو وانتو
براءه مستغربه من بروده اشرت بفيسها ب لا
براءه وهي متوتره : زين اعتذر والله كنت سرحانه
الشاب مد ايده لها : اسمي وسيم
براءه تنهدت وجات بتمشي بس نزل من السياره ووقف
وسيم : لحضه
راحت براءه لأمها ومسكت العربيه بتدفها بس طالعته ؟
وسيم : شنو مطلعكم هالوقت احنا اخر الليل وانتي كاشفه ومعاك مريض يعني خوف ؟؟
براءه بحزن : امي طلعوها من المستشفى وانا راجعه للبيت
وسيم : وين اهلك اخوك ابوك
براءه بحزن وبضيق : م عندي!
وسيم طالع المكان كان فاضي : والله خوف عليكم وين بيتك
براءه : مو الشارع هاذا الي بعده ب اخره
وسيم : حي ال***
براءه اشرت ب ايه
وسيم طالع شكلها الذبلان وبدون جاكت يغطيها ع الاقل من البرد ودرجة الحراره 2 وهي تنتفض حزن ع حالها
وسيم : طيب اوك عادي اوصلك بس دليني بيتك
براءه بخوف : لالا
وسيم لاحظ خوفها ورجفتها الي زات ً
نزل البالطو الي عليه ومده لها : انتي وجهك محمر وجالسه ترجفين من ساعه انا عند اختي وما ارضى عليه وانتي بحسبتها والله اني بوصلكم البيت وبرد للفله
ام البراءه : يمه حطي ع راسك
البراءه : اخوي م ابي اكلف عليك وجاكتك خليه لك انا مو بردانه
وسيم طنشها وراح عند ام البراءه : اسمعي خالتي واضح عليك انك تعبانه وبردانه انتي بعد ووبنتك بعد شكلها متجمد وبدون جاكت ووجها ذبل من البرد ووقفتك انتي وبنت بهالمكان وبهالوقت خطيره يمكن يجي ولد حرام ياخذ بنتك ويروح ويسيبك هنا تموتين بحرتك ع بنتك والبرد
ام البراءه اقتنعت بكلامه : طيب اوعدني يمه انك توديني بيتي ؟
وسيم : وعد مني اني م بسوي لكم شي وبوديك بيتكم
ام البراءه اشرت ب اوك
والبراءه متوتره وبردانه دف العربيه ووقفها عند باب السياره جات البراءه ورفعت امها ودخلتها بداخل السياره الي من جواتها كبيييره واضأتها هاديه
شال العربيه وسيم وحطها بالشنطه سكرت براءه باب امها وجات بتركب من الجهه الثانيه بس صدمها يوم حط الجاكت ع كتف البراءه وركب السياره
ابتسمت براءه حست بالامان
ركبت السياره وقلبها يدق ريحة السياره
دخان وعطر ودافيه
طالعت امها الي غفت بسرعه وقطع عليها صوت الجوال رفعت السماعه وجلست تتكلم بصوت هادي مسموع للوسيم
هنادي : وينك انتي شوفي كم اتصال خوفتيني عليك
براءه : هنادي والله انشغلت شوي والحين راده.
هنادي : طيب انا افكر فيك من اول شنو بتسوين
براءه : انا بدور لي شغل عشان امي
هنادي : كيف ي براءه وانتي دوبك طالبه
براءه : واذا طالبه م يهمني بفصل من المدرسه عشانها ي هنادي امي اهم شي تعيش ولا انا مين بيكون لي بعدها
هنادي : اتحدى اذا لقيتي اصلاً ممنوع وانتي م معاك شهادة ثناويه
براءه : ي هنادي انا انكسرت اليوم كثير من كلامه لي والله مو قادره استوعب الي يصير لي انا حتى يدوب اوفر الاكل لأمي انا تمر ايام م اكل فيها شلون تبيني اضل اشوف امي تموت قدام عيني
هنادي : طيب انا بعد بدور معاك
براءه : من بكرا الصباح بدور
هنادي : والمدرسه
براءه : خلاص بنساها م عاد بداوم
هنادي : م اقدر اداوم بدونك وانتي مجتهده اصبري سنتين ع الاقل
براءه : من هاللحضه انا جالسه اضيع وقت مفروض اني دورت لي شغل من زمان
هنادي تنهدت : ردي البيت واكلمك
براءه : اوك باي ونامي عشان المدرسه
سكرت الخط وهي حزنانه ع حال امها الي جنبها
شدت البالطو ع جسمها ودفنت راسها جواته شمت ريحة عطره الي بالبالطو استنشقتها وغمضت عيونها ثواني وفتحت ع صوته
وسيم سمع كل الي دار بينهم وحزن حيل عليها
وسيم بحزن : ليش توقفين دراستك اكيد امك م بترضى
براءه انصدمت -شكله قاط اذنه معاي-: اخوي لو انت بمكاني بتسوي الي بسويه
وسيم : وصلنا الحي دليني ع بيتك
براءه وصفت له لين م وصلو
حطت اللثمه ع انفها ونزلت نزل معاها وراح يطلع العربيه
راحت فتحت باب السياره
شافت امها نايمه بتعب
غمضت عيونها بحزن ع حالها وتشوف كيف جسمها ثقيل م تقدر له عشان النايم جسمه يصير ثقيل بحيث ان كل اعضائه مرتخيه
حاولت تشيلها هو شاف كيف ضعفها
وسيم : اساعدك؟
براءه اشرت ب لا : قرب العربيه بس
قربها منها ورفعت امها بكل قوتها الي حست ان انفاسها انقطعت وحطتها ع العربيه بهدوء عشان م اتحس وتصحى امها
وقفت وحست بالدوخه الي اجتاحت جسمها
وخر عن العربيه عشان هي تمسكها بس لاحظ ان ايدها كانها ضايعه تدور مسكت العربيه
استغرب منها شاف عيونها الي مغمضتها
وسيم : ليش مسكره عيونك
براءه وحست بنبضات قلبها الي زادت عرفت ان جاها هبوط
براءه وبصوت تعبان : دايخه شوي لا يهمك
جات بتنزل البالطو بس طالعها
وسيم : لا م احتاجه خليه عندك
براءه : مستحييل
وسيم : والله مراح اخذه خليه معاك
براءه : شكراً ع الي سويته معاي لو غيرك كان استغل هالفرصه
وسيم : م سويت الا الواجب وانتي مثل اختي
براءه سحبت العربيه بصعوبه
وسيم : وخري انا بدفها انتي يالله تشيلي نفسك
براءه : لا
وسيم : خلاص دليني وين بيتك
اشرت له براءه ع بيتها الي كان من البيوت الشعبيه القديمه
دف امها وهي فتحت الباب بالمفتاح دخل وحط العربيه وطالعها
شاف عيونها الناعسه المحمره الي واضح انها كانت تبكي بس بالخفى ضل سرحان فيها
براءه توترت من نضرته لها هو حس ع نفسه
وسيم : اسف
مد ايده وحطها بجيب البالطو وطلع وهي مستغربه من تصرفه سكرت الباب وراه وطالعت البالطو الي فيه ضرف
طلعت الضرف ب استغراب
ومكتوب ع خارج الضرف رقمه وتحت
-اذا احتجتي اي حاجه انا موجود-
فتحت الضرف وكان بداخله 2000 ريال
م قبلتها منه
طلعت برا تدوره بس سيارته اختفت تنهدت بضيق
ودعت له بضهر الغيب

~~||~~

الصباح
بالتحديد
ف قصر الراشد
الكبييير
دخلت سيمارا وسلمت عليهم وطلعت تشرف ع الخدم

نوصف لكم
الراشد كبير بعمره عنده شريكات معروفه ب اسمه
عمره 56 سنه
طيب وحبوب مع عياله بس هيبته قدام الناس كل شي
عند 3 عيال وبنت
زوجته هند
عمرها 53سنه
طيبه مع عيالها وشخصيتها قويه قدام الكل

عيالهم
احمد 26 دكتور برونزي البشره شعره اسود مخففه مع الاطراف وطويل من قدام اي شبه سبايكي معضل ملامحه حاده عيونه وساع سوداء اللون رموشه كثيفه وطويله انفه حاد شفايفه صغيره ودقنه سكسوكه جماله مخرفن الكل
عزام 23سنه يدرس جامعه معضل بشرته فاتحه شوي ملامحه حاده عيونه وساع وانفه حد السيف وشفايفه شوي كبار معطيته جاذبيه شعرها سبايكي ويلمه واحد عنده شنب خفيف جميل بس مو مثل وسامة احمد
فهد 20سنه مخلص ثانوي ويدرس تحضيري شوي مهمل بالدراسه وم يداوم كثير يشبه كثير ل عزام بس هو مو معضل مثله
رغد 19 س تدرس اخر سنه ثانوي بمدرسه خاصه دلوعة البيت ملامحها ناعمه كيوت بيبي فيس عيونها وساع ورموشها كثيفه بشرتها فاتحه مثل عزام انفها نحيف مراا وصغير شفايفها منفوخه بس مو مرا ورديه

سيمارا مشرفت الخدم سورية الاصل عايشه بالرياض وتشتغل مشرفه ع الخدم الي تجيبهم والي تسفرهم لو شافت منهم غلط حنونه تعذرهم احيان وتحب تساعد الناس الي محتاجين مع انها هي بعد محتاجه بس شغلتها ف بيت الراشد انعمة ع نفسها وعيالها محجبه ويحبونها كل الي بالبيت لانها طيبه وتساعدهم لو احتاجوها وساعات عملها متى م انتهى شغل الخدم تخرج للبيتها الي ساكنه فيه مع اولادها


~~||~~
مرو يومين كانت تبحث فيهم براءه عن شغل يناسبها
بس الكل رفضها بحجة انها باقي طالبه وممنوع
تداركو اهمية قد ايش انها محتاجه للشغل عشان امها وانها لو تكرف ليل نهار عادي اهم شي تسرع بالموضوع عشان سلامة امها وقيدها ع هالحياة

جالسين ع طاولة الطعام الساعه 9:30ص
فطورهم يوم الجمعه يكون متأخر عشان ويكند
مو نفس اوقات الدراسه الساعه 6:30 الكل ع الفطور
منضمين ب اوقاتهم
بس مو كل يوم يعني احيان

رغد : لو خليتوني انام مثل احمد
ام احمد : احمد امس كان عنده طوارئ عشان كذا طول بالمستشفى اما انتي ليش سهرتي
رغد : البنات كانو عندي عشان كذا طولت بالسهره
ام احمد : تستاهلي
عزام : يمه مشتهي سمك اليوم
ام احمد : من عيوني يمه انت امر بس وانا اكلم سيمارا تكلم الطباخين
عزام : يخليلي ياك يمه
ام احمد : يمكن يجوني حريم عمانك اليوم
رغد : اي يمه قالت لي اسيل
ام احمد : يعني المغرب نكون جاهزين وذكريني احاكي سيمارا تجهز الحلويات
رغد : يمه سيمارا لها يومين م تطلع الا اخر الليل والله تحزن
ام احمد : اي والله من زمان م اعطيتها اجازه
رغد : خلاص من بكرا لاتجي واديها لو يومين تراها عاشت سنين هنا
ام احمد : ان شاءالله ذكريني بعد بهاذي
رغد : يمه كل شي اذكره فيك
ام احمد : عند اليوم توزيعات للعمل الخيري في جمعية ال***** وانا كلمت السواق يجهز الحافلع الي فيها توزيعات وتبرعات للمحتاجين
فهد : الله يكتب لك الاجر يمه
ام احمد : اكيد هاليوم من كل سنه لازم اتصدق فيه
فهد : ومازلت م اعرف الاجابه ليش تسوين كل سنه كذا
ام احمد : سالفه قديمه يولدي عشان كدا انا اسوي هالعمل ولحد يسأل كل سنه بقولك لا تسأل ولا بتضايق
رغد : لالا كلش ولا ضيقة ام احمد
ام احمد ابتسمت ووقفت : انا شبعت يالله طالعه للداري
رغد وفهد وعزام : الله يحميك
طلعت امهم

~~||~~

حط راسه ع سريره من كثر م اشغلت باله
تنهد تنهيده طويله
-كيف ناس عايشين بهاذي الحاله وم عندهم اهل يساعدونهم كيف هالوجه الناعم الجميل الي حتى بالضلام باينه ملامحها الجميله م فيه احد فكر يساعدهم وين اهلها اعمامها اخوانها اهخ شغلت بالي هالبنت الي يحميها ويعونها
قطع سرحانه صوت الباب الي انطق
وسيم : ادخلِ
*****| هاي
وسيم : هلا اسيل شنو تبين
اسيل : شفيه اخوي له يومين يتضايق حيل
وسيم : مشغول بالي والله
اسيل : بسم الله بشنو؟

لحضه نعرفكم عليهم
عائلة هلال
هلال يصير اخو الراشد الوسطاني
عمره 54س شريك اخوه ب شركاتهم الي معروفه
عند ولدين وبنتين
زوجته هيفاء عمرها 53 س حبوبه حيل
وسيم : 25س اسم ع مسمى جميل برونزي البشره معضل دارس ادارة اعمال ومع ابوه واعمامه بالشركه عيونه حاده مثل الصقر عدساته بنيه حواجبه كثيفه انفه حد السيف شفايفه صغيره شعره اسود طويل لنهاية رقبته لحيته عنده شارب وسكسوكه بنيت جسمه شوي ضخمه ينافس احمد بجماله
النايف 22سنه يدرس جامعه يشبه للوسيم بس بشرته بيضه جسمه شبه معضل طويل وشعره قزع سبايكي يحب ستايله والخرفنه باقي يدرس بالجامعه بس مهمل شوي
رهف : 24سنه متزوجه من ولد خالتها حمد جميله ومعاها بنت صغيره اسمها شهد عمرها سنتين
اسيل 19س يشبهوها برغد حيل بس بشرتها فاتحه شعرها لتحت اذنها وناعم لونه تدرس اخر سنه ثناويه مع رغد بمدرسه خاصه وطيوبه حيل وخوافه وحساسه

وسيم : وهاذي هي السالفه كلها
اسيل مسحت دمعتها : يحرام يعني هي بتترك دراستها ؟ عشان امها
وسيم : الي فهمته انها تبي تعالج امها
اسيل : ي حبيبتي شنو اسمها !
وسيم : م اعرف عنها شي بس واضح انها صغيره مرا نتفه
اسيل : الله يكون بعونها
وسيم : عادي اعطيتها مبلغ تساعد نفسها فيه بس مدري شنو صار عليها
اسيل : والله الناس الي كذا يبكوني
وسيم : بالليل لحالهم يمشون يويلي خفت عليهم من عيال الحرام
اسيل : طيب اهلها وين
وسيم : مو هاذا الي محيرني
اسيل : انزين خلاص ادعي ان الله يلطف بحالهم
وسيم : مرا صغيره ي اسيل تحزن
اسيل : خلاص تبكيني بعدين
وسيم : خلاص بسكت
اسيل : بنروح اليوم عند عمي الراشد
وسيم : كويس اقطعي الشارع تلاقينهم قدامك
اسيل : يعني تساعد المسكينه ذي وماتوديني لهم
وسيم : عندك السواق
اسيل : افف بروح معاك ياخي
وسيم : اذا كنت موجود ان شاءالله
اسيل تنهدت وضلت تطالعه
وسيم : شفيك تطالعيني اطلعي بنام تعبت من التفكير لي يومين
اسيل : مالت عليك
وقفت وطلعت من الغرفه
شافت النايف خارج من جناحه
اسيل : وين بتروح
النايف جاء لعندها ومسكها مع اذنها : كم مرا اقول م احب احد يسألني وين تروح ومنين جاي
اسيل تنهدت وبألم : ي غبي انا طفشانه رهف سافرت مع زوجها وامي راحت للجمعيه الخيريه ووسيم نام وانت بتخرج
النايف : وشايفتني ترفيه عندك
اسيل بدلع : نيوف وديني لرغد
النايف : اعطيك كف امسي كنتي عندها
اسيل : طيب شنو اسوي
النايف : م كثر الله غير الطوف الي ف بيتنا اختاري لك طوفه وسولفي وياها
اسيل : اخوان مو مستفيده منهم واحد طايش والثاني بس سرحان ومهموم والثالثه عايشه مع زوجها وامي بالجمعيات والعزايم وابوي بالشركه وانا تراب هنا جالسه م عندي شي
طنشها النايف وطلع
ركب سيارة عزام الي من ساعه ينتضره
عزام : لا بدري مرا
النايف : امانه حدي مصدع اسيل ذبحتني بحلطمتها
عزام ضحك : ليش شفيها
النايف : بس طفشانه هاذي شغلتها بالحياه
عزام : اي م تنلام انت اربع وعشرين ساعه داشر برا واخوك بالشركه واختك رهف متزوجه وعمتي مشغوله وعمي بالشركه وهي احسها بس تداوم م عندها فله
النايف : ي ليل اروح انتحر عشان افتك منكم ومن حنتكم
عزام : اي عادي انتحر ودعي ادعس واحد اصلاً انا ب اسرع وانت نط ع السياره وموت كذا يكون عليك الغلط
النايف : اص اص اص خلاص مر الصيدليه جيب بنادول
عزام : اشتغل عند اهلك انا انت انزل بيتكم وخذ بنادول ولا اقول روح للاحمد دكتور يعالجك من الصداع وكذا وبعدين انت لك ساعه داخل ليش م تطلع بسرعه
النايف : راديو راديو لوك لوك ولا. كلجه
عزام يضربه : قول مشاءالله حسبي الله عليك بموت بسبتك او تنقطع الاحبال الصوتيه
النايف : يارب انها تنقطع احبالك الصوتيه انت واسيل عشان ارتاح
عزام : ان شاءالله تتفجر اذونك عشان م تسمع
النايف : اقول بتمشي ولا اركب سيارتي
عزام ضحك ومشي : وين نروح
النايف : نقز شوي
عزام : ي ليل وان طبو علينا الدوريات
النايف : اذا طبو علينا يكون كل شي بوقته حلو

يتبع ..



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 08-11-2017, 08:22 AM
shamalharbi shamalharbi غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


~~||~~

هنادي تجلس ع السرير : الابلات زعلو حيل يوم عرفو انك تركتي الدراسه حتى ابله ندى عصبت علي
براءه : لاتقهريني ي هنادي
هنادي. : اسمعي لقيتي شغل
براءه : محد قبلني كلهم يقولون صغيره ومؤهلاتك م تسمح لك وكذا
هنادي : اجل ردي المدرسه!!
براءه : لا محرد مراح استسلم لو اشتغل خدامه
هنادي : تمزحي ؟؟ تبغيني تصيري خدامه
براءه : انا م في شي اعيش عشانه غير امي ولو راحت انا بضل جسد بلا روح
حزنت هنادي : طيب لاتشتغلي ف بيوت عاديه؟؟
براءه : شلون يعني
هنادي : انتي تبغيني هالشغله جد؟؟
براءه : اي عادي مو عيب ولا حرام
هنادي : عندي لك شغله بس لازم تتنكري
براءه : ايش هيا موافقه !
هنادي :اسمعي شرايك ......ً
براءه : صح غابت عن بالي؟؟
هنادي : اي سويها بس اخاف ملامحك تفضحك
براءه : امم نجرب
هنادي : اوك
سمعت صوت امها وراحت لها
ام البراءه : يمه جوعانه ابي اكل
براءه : ان شاءالله يمه
راحت براءه جابت لامها الاكل وجلست تأكلها
براءه : يمه بقولك شي
ام البراءه : قولي يمه اسمعك
براءه : يمه انا تركت المدرسه
ام البراءه بحزن : ليش يمه
براءه : يمه لو استمرينا كذا بيكون غلط ننتضر الاكل من الناس ورحمتهم وشفقتهم وتصدقهم علينا يمه اليوم بيكونون معانا بس بكرا محد يدري شلي بيصير
ام البراءه : يعني شنو افهم من حكيك
براءه : يمه انا بشتغل حالياً جالسه ادور لي شغل عشان اصرف علي وعليك واساعدك بعلاجك ان شاءالله
ام البراءه : اخاف عليك يمه
البراءه : اي يمه بس بقولك اني بقص شعري
ام البراءه بصدمه : لالالا الا شعرك يمه
البراءه : يمه طالبين مني اني اقص شعري عشان كذا لازم اقصه واصرف عليك
ام البراءه زعلت
البراءه باست يد امها ودموعها ع خدها : يمه لازم هالشغله عشان نعيش يمه انا م اقدر اعيش حياتي بدونك وانا لازم اشتغل عشان علاجك
تنهدت ام البراءه ودمعت وضمت بنتها : سامحيني يمه سامحيني لاني عجزانه اشتغل بس سمعيني والله لو قصيتي شعرك لا اموت من حسرتي عليه
براءه خافت ع امه وبصدمه : بسم الله عليك بعد عمر طويل
ام البراءه : انا قلت لك الي عندي يمه وانتي سوي الي تبينه
براءه اعطت امها ادويتها وقفلت اليتات وراحت عشان تنام
انتبهت للجاكيت الي ع الارض وتذكرت وسيم
بحزن ليش ماخذ بالي هالكثر ي وسيم
تنهدت وراحت تحاكي هنادي وخبرتها عن رفض امها للشعر
هنادي : طيب اسمعي بما انك تبين تشتغلين خدامه انا اعرف وحدا وبحاول فيها تساعدك هي جارتنا بالعماره
براءه : اي تكفين كل م عجلنا كل م كان احسن
هنادي : انا بحدد معاها موعد بكرا وان شاءالله تفضى لنا
براءه : اوك

~~||~~

ف القصر الثالث
وهو قصر السالم
اخو الراشد وهلال
الصغير
عمره 52س
طيب وحنون وعند بنتين وولد
زوجته سلمى
عمرها 49س تحب زوجها وعيالها وفيها شوي شده
ولدهم وحيدهم
إياد 23س يدرس ادارة اعمال وملامحه جميله يشبه حييل للمثل حمد العماني بس هو معضل
الاء وولاء تؤام المرح اعمارهم 19س يشبهون بعض بالملامح بس بالشخصيه لا وحدا كيوت والثاني عاديه يدرسون مع رغد واسيل بالثانويه بشرتهم فاتحه وعيونهم وساع انفهم شويطويل شعرهم اسود الاء بوي وولاء طويل

إياد : يالله جهزتو ولا بروح عنكم
الاء : اممم ايوا انا جاهزه بس باقي ولاء
إياد : خليها تروح مع السواق
ولاء مع الدرج : جيت جيت يالله وين امي
إياد : امي راحت مشوار مع السواق وبعدين تروح ع بيت عمي
ولاء : اوك يالله اجل
حطت الطرحه ع شعرها ومشيت
معاهم

~~||~~

وسيم : اشوفك جالس مو بالمستشفى
احمد : اي م عندي شي اخذت ويكند
وسيم : اي احسن لك والله
احمد: والله الفقارى كثرانين بالمستشفى كلشوي جايك واحد يترجاك تعالجه استغفرالله ليش حاطين الحكومي مدري ؟
وسيم تذكر براءه وحزن : امم الله يكون بعونهم
النايف : الا وين فهد
فهد داخل عليهم : جيتكم انا
إياد : الطيب عند ذكره
عزام : صراحه ودي اسافر
احمد : هيهات انسى
عزام : المشكله ابوي يقول لا سفر لحاالكم لا
النايف : اي حتى عماني كلهم واولهم ابوي مانعين اننا نسافر برا لحالنا
إياد : تهقون ليش !!
فهد : والله انا اشوف اغلب الشباب اهاليهم متفتحين وسايبينهم يسرحون ويمرحون برا
وسيم : ايه اغلبهم معروف ليش رايح برا وخصوص الشباب الطايشين هالايام يروحون عشان مصخره وديسكو وفله
عزام : الاغلب مو الكل
وسيم : اي الاغلب قلت انا بس فيه اغلب الشباب يروحون عشان البنات وياخذ راحته ويشبع حاجته وتطلع لك البنت حامل وتولد وترمي ولدها الاجانب عااادي عندهم
النايف ضحك
احمد : اي صح كلام وسيم بس ترا فيه ناس كذا بعد يمرون علينا حالات بالمستشفى فضيعه
فهد : يعني لوعتو كبدي وانا جايب لكم الحلا
عزام : قوم بس اغرف لي بالصحن
وقف فهد وصب القهوه
احمد : انا بجيب خدامه عشان تقهوينا وتحط الحلا مو معقول بنضل نخدم بعض احنا
النايف : عندك فهد
فهد : لا والله ، هين اوريك من الخدامه
صب لهم القهوه ووزع الحلا بس م اعطى النايف
النايف : اصلاً م احب الحلى
فهد : اي اشوف سعابيلك واصله لرجولك
ضحك عليهم احمد

~~
عند الحريم
ام احمد راحت للسيمارا
ام احمد : خلاص كل الاكل جاهز
سيمارا : اي مدام كل شي جاهز
ام احمد : انزين شنو صار بخصوص الخدامه الي طلبتها بمواصفاتي الخاصه
سيمارا : اصدك الي م بتحكي ولا تسمع
ام احمد : اي انا ابي وحدا تخدمني انا وعيالي والرجال بدون م تقط اذنها عندهم الحين صايرين يخربون بيوت هالخدم
سيمارا : اي والله انا لئيت وحدا كتير منيحه وجاري الاتفائ معا
ام احمد : اي شي توصي فيه احنا جاهزين
سيمارا : اي استازه ام احمد كلمت مديرتها وئالت باقي اجراءات تجهيزيه
ام احمد : انزين انتي امس طولتي حيل وخرجتي متأخر يعني بما ان كل شي جاهز روحي لبيتك ولا تجين بكرا راحه لك
سيمارا : تسلمي لي ي مدام بتشكرك عن جد
ام احمد ؛ ولو سيمارا انتي عشتي معانا عشرة عمر
سيمارا : تسلمي لي كتير جد
اخذت سيمارا اغراضها وطلعت من القصر وهي فرحانه
وصلت للبيتها ودخلت وسكرت الباب راحت تشوف اولادها الي نايمين وزوجها نفس الشي
ابتسمت وغطتهم وراحت للمطبخ بس وقفها صوت الباب
طلعت تشوف مين الي طق الباب
فتحت

..
سيمارا : اهلين بالسكره والله
هنادي : اهلين بالجاره الزيزه
سيمارا : اي فوتي فوتي
هنادي دخلت وجلست بالصاله الصغيره
وجابت لها القهوه سيمارا وجلست
سيمارا : اي والله ي هنادي كل م بشوفك م بنسى فضلو لأبوكي علينا
هنادي : انتو جيتو بوقت كانت حالتكم صعبه عشان كذا ابوي وافق يسكنكم سنه مجاناً
سيمارا : اي والله والله لو شو م صار م راح انسى هالمعروف دخيل البو يخليلك ياه
هنادي : والله انا جايه اطلبك طلب واتمنى م تردين
سيمارا ؛ اوامر ي ست الكل إمري
هنادي : هو شوي صعب بس لازم تتفهمين
سيمارا : لايكون بدك ياني اطلع من الشئه ؟؟ اي والله والله م بلائي جيران لزيزين متلكون
هنادي : لالا مستحيل والله تضلم العماره
سيمارا : شو هوا الطلب !!
هنادي : سيمارا انا عندي صحبه حالتها تصعب ع الكافر
سيمارا : اي احكي
هنادي : وانتي لو تساعدينها بكون مديونه لك بعمري
سيمارا : شو بدا! بدا مصاري!
هنادي : لا الي هي تبيه .... الخ
سيمارا بحزن : اي والله حالتها كتير صعبه وشو بتساوي هلا !! لئيت شغل؟
هنادي : المطلوب انك توضفينها عندك ؟؟
سيمارا : كيف يعني !
هنادي : تشتغل كخادمه اجنبيه وتنفذ اوامرك وتاخذ مكان وحدا من الخدم وهي راح تدفع للخدامه النص بالنص يعني هي تشتغل والخدامه الي تاخد مكانه تجلس ببيتها مكرمه وتعطيها النص فهمتي؟
سيمارا : يعني بدك خلي هالبنت تشتغل مكان وحدا من شغيلاتي وشغيلتي بتاخذ حق المكان منها !
هنادي : اي
سيمارا بتفكير : والله كتير صعبه بس بخاف بيمسكوني
هنادي : لا مراح احد يعرف تشتغل ب اسم الخدامه الي راح تاخذ مكانها
سيمارا تنهدت : بشوف بس م بوعدك
هنادي : اوك
طلعت هنادي وهي كلها امل ب ان توافق سيمارا ع طلب براءه
تذكرت سيمارا الخدامه البكمه الي بعد ضروفها صعبه بس انها تجلس ويجيها نص الراتب
تنهدت وضلت تفكر فيها طول الليل

~~||~~

براءه : يعني في امل ؟؟
هنادي : ان شاءالله بس بقولك شي
براءه: قولي !!
هنادي : انتي راح تشتغلي عند ناس اغنياء وقصرهم كبيريعني حتكوني بدون حجاب
براءه تنهدت : يعني ممنوع
هنادي : اي لبس الخدم موحد
براءه : لايكون قصير بعد
هنادي : لا بنطلون فضفاض ومريله بيضه وربطة شعر
براءه : يالله عادي بس المشكله اللغه كيف يعني
هنادي : يبغالك تتدربين تتكلمين مكسر
براءه : اخر عمري الله يعيني بس
هنادي ضحكت : سديق اوسكت
براءه : كلاس مااادام ههههه

~~||~~

مرو يومين وبعد هاليوم
توصلت سيمارا للحل مع الخدامه
واتصلت ع هنادي
هنادي : ايوا سيمارا
سيمارا : خلاص الخدامه وافقت
هنادي بفرحه : جججد
سميارا : اي بس بشرط
هنادي : شنو الشرط؟
سيمارا : البنت شو اسما؟؟
هنادي : براءه !!
سيمارا : براءه راح تاخد مكان وحدا خرسه وطرشه
هنادي : يعني؟
سيمارا : يعني ام احمد طالبه وحدا بهالمواصفات مشان لما ترتب غرف الشباب والبنات وتئدم الاكل للضيوف والشباب والرجال م بتسمع شي ولا بتحاكيهم
هنادي : اكيد بتوافق براءه
سيمارا : بس بتوعدني انها بتطلع اي سر تسمعو عنهون وتاني وعد م بتخرب بيتي لو مسكوها؟
هنادي : خلاص وعد مني عنها
سيمارا : وبخصوص انها راح تكون لحالها بغرفه منعزله عن بائي الخدم مشان حالتها يعني وتاخذ راحتها كمان هيا وراح تطلع من البيت معي لا من شاف ولا من دري مشان تروح لأمها وتشئ عليها؟؟
هنادي : بخصوص امها انا كمان بكون عندها كل يوم بساعات الاكل والدواء
سيمارا : وراح توئع معي عئد سنتين يعني حتى لو كمل المبلغ الي بدها ياه م بتخرج حتى ينتهي العئد
هنادي : تمام
سكرت هنادي الخط وسيمارا كانت حيل خايفه من هالقرار الجريء الي اخذته بس شفقت حيل ع حال براءه مع ان راح تصير مسؤوليه وشرطه وتحقيقات بالموضوع
بس م تدري شنو تسوي
عشان ترد الجميل لهنادي وابوها واول طلب يطلبونه منها

~~||~~

براءه: يمه بكرا بيبدا شغلي وبيكون من الفجر لين الساعه 10 بالليل او اكثر من 10
ام البراءه : يمه ايش هالشغل
براءه : يمه بمكتب كبير وشغل كثير يعني لاتخافي بخصوص الاكل راح تجيك هنادي وتأكلك بس لازم بكون المبلغ جاهز قبل السنتين
ام البراءه تضايقت حيل وم ارتاحت للهالشغله
براءه : يمه لازم نكون اقوياء عشاني وعشانك
ام البراءه : طيب يمه الله يكتب لك الي فيه الخير
براءه نامت اليوم عند امها
صحيت ع الساعه 6
اخذت لها شور وفطرت امها
وجهزت دواء امها
سمعت صوت الباب
فتحت وقابلتها
سيمارا : انتي براءه
براءه اشرت ب ايوا
سلمت عليها سيمارا وعرفت بنفسها
سيمارا : والله انتي كتيير جميله وملامحك دخيل الي خلئك وحياة الله شلت هم اكتر انك تنكشفي
براءه بخوف : ارخي صوتك امي م تدري اني بشتغل خدامه
سيمارا : فهمتك هنادي كل شي
براءه : ايوا وراح ترسل سواقها كل يوم قبل الفجر
سيمارا : اي تمام يالله هيدي تيابك البسيهون والحئيني ع السيارا
براءه : اوك
اخذت الكيس ولبست الملابس وشافت شكلها بالمرايه
دمعت ع الحاله الي وصلت لها
اخذت نفس طويله لبست العبايه وطلعت
نص ساعه ووصلو للقصر
انصدمت ميان من جمال الحي الي دخلته ومن القصر الفخم الي شافته
سيمارا : راح اقولهم انك تفهمي يوم الواحد بيحاكيك بالشفايف
براءه اشرت ب اوك
سيمارا : هاد الجهاز بتحطيه بجيبك وين م بتروحي ولما تحسي بهزات تعرفي انو ام احمد بدها ياك
براءه : تممام
سيمارا : شو اتفئنا لا اسمع لا اتكلم
اشرت براءه ب اوك
دخلت براءه القصر وفتحت البوابه
كانو كلهم جالسين الصباح ع الفطور
الا رغد الي كانت بالمدرسه
ام احمد : اهلين سيمارا
سيمارا : هادي الخدامه الجديده نفس م طلبتي م بتسمع ولا بتحكي
وبراءه كانت خجلانه من وجود الشباب وابوهم ومنزله عيونها
طالعتها ام احمد ب استغراب وبنفسها -معقوله ذي شغاله -
سيمارا : استازه ام احمد هيا صح م كأنها اندونوسيه بس مشان ابوها تركي وامها اندونوسيه
ام احمد ارتاحت : اها
سيمارا : اسمها باري
ام احمد : انتي فهمتيها ع الجهاز
سيمارا تدق براءه : ايه وبتفهم بالحمي كمان شوفي باري هي ام احمد
براءه تحرك راسه ب ايوا
ام احمد : فهميها ع طيع شغلها
سيمارا : اي الحين باخذها للغرفه وبفهمها
مشيت سيمارا ووراها براءه
احمد كان ع لابتوبه ولا كأن موجود احد
عزام ضل يطالعها بصدمه
فهد : الحين كل هالزين والجمال والحلا والنعومه شغاله!!
عزام : اول مرا بحياتي اشوف وحدا جميله هالكثر وبالاخير تطلع شغاله
احمد طالعهم بس م لقيهم : امداهم يمشون
فهد : وربي وربي انها صااااررروخخ
عزام : ليش شغاله ليش لو انها سعوديه ع طول تزوجتها
فهد : ي عمري
ام احمد : شتقولون انتو؟؟
احمد : عيالك خاقيين
ام احمد: شنو
عزام : اي ع الي بالشاشه شوفيها ذي المراسله
فهد : اي يمه صاروخ
ام احمد / وين الجمال والله اني احلا منها
عزام : هه
احمد : يالله انا رايح شغلي
عزام : وانا رايح الجامعه يالله فهد
فهد : يالله
وراح الكل ع دوامه

بالجامعه
النايف : احلف
عزام : تالله انها شغاله وازين من اخواتنا
النايف : الله بشوفها
عزام : شغالتنا اغار عليها
النايف ضحك: يالله اوصفها
عزام : تحط كيم وكايلي برجلها من جمالها
النايف : وشغاله ؟
عزام : للأسف شفت الشقر الي برا والاجانب المشاهير احلى منهم
النايف : كليوم بجيكم واسهر عندكم
عزام : عشان ابوي يشوتك من الباب
فهد جاهم : شتقولون انتو
عزام : احكيه ع المزه
فهد: طولي وقتي افكر فيها شكلي حبيتها
النايف : احسكم تبالغون مرا او تطقطقون علي
فهد تعال عندنا وشوفها
عزام : واضح انها صغيرا مراا
فهد : من كياتتها بعدين تطلع اكبر مني ومنك
عزام : وتشوف لو م كانت رغد اكبر منها
فهد : نشووف

~~||~~

شاف شغله فاضي
م عنده احد
قرر يطلع واذا صار شي يحاكونه
وبما انه ولد ناس معروفين المدير مخليه ع راحته
طلع من دوامه
ربع ساعه ووصل للبيته نزل وبيده البالطو

~~||~~

جالسه تمسح الطاولات الي بالصاله الكبيره
تنهدت بتعب توها جديده ومكروفه
بطلب من ام احمد بتشوف شغلها كيف
سمعت صوت الباب بس م لقت لو بال
دخل وبأيده البالطو الابيض رماه ع الكنبه وجلسه
هي م لقت له بال بس حست بنضراته لها
وقفت بتمشي بس طالعت فيه


وانصددددمممتتتت




~~||~~


نهااااايـــةة البــارت
توقعاتكم
احمد بيعرف براءه؟؟

للتنويه -بارتين ب الاسبوع يوم الثلاثاء والاربعاء بس الوقت م حددتو -


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 08-11-2017, 08:58 AM
صورة أريد أن أنسى لكن الذكرى تعشق الرجوع الرمزية
أريد أن أنسى لكن الذكرى تعشق الرجوع أريد أن أنسى لكن الذكرى تعشق الرجوع غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


لي عودة لحتى أقرأها

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 08-11-2017, 09:03 AM
صورة غرشوبه نعيميه الرمزية
غرشوبه نعيميه غرشوبه نعيميه غير متصل
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


السلام عليكم
روايتج روعه الله يعطيج العافيه
وبعون الله اكون من متابعينج
الله يوفق براءه المسكينه رحمتها ويخلي لها امها
بس اتمنى ان احمد مايعرفها
ولا بتصير علوم

سلام،،،،،

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 08-11-2017, 01:15 PM
سديـــم سديـــم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة


البااارت يجنن

اتوقع ما بيعرفها بس ممكن يشك انها هي ...
براءة لابسة حجاب ومنقبة ولا كيف ؟؟
يعطيك العافية

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة

الوسوم
/بقلمي , لأجل , الثانيه , اصبحت , خادمة , روايتي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية :تجاعيد الزمن نبض افكاري روايات - طويلة 161 اليوم 01:01 AM
روايتي الثانية: لم يتبقى من حبك سوى خذلان رسم بألم Ma_ral روايات - طويلة 20 18-08-2017 12:07 AM
روايتي الثانية: محبوبي لاتسالني وش اللي طرالي وغير طباعي/كاملة شموخي عزوتي روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 435 16-08-2017 08:04 PM
روايتي الثانية :واللي جابك لغُربة أيـامي بلد أحبك فوق مايتخيلون كلارينت أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 244 21-07-2017 12:51 AM
روايتي الثانية : وين أيامك وجودك يعنيني روايات - طويلة 61 27-10-2015 08:35 PM

الساعة الآن +3: 09:33 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1