اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 19-11-2017, 12:13 AM
صورة أورشيـنا الرمزية
أورشيـنا أورشيـنا غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي



البارت الثالث |لم أعشقك حتى الآن |

أنا لم أعشقك حتى الآن .. لكن ربّما ..

يضربُ الطوفانُ شُطآنَ حياتي

ويجي البحر من كل الجهات..

رُبَّما يجتاحني الإعصارُ في يومِ غدٍ

رُبَّما بعدَ غدٍ..

رُبَّما في أشهُرٍ أو سَنَواتِ..

فاعذُريني إِن تَرَيَّثْتُ قليلاً..

فأنا أختارُ في شكلٍ دقيقٍ كَلِماتي..

مُعجَبٌ فيكِ أنا..

غير أنَّ الحبَّ ما بلَّلَ بالدَمْع سريري..

أو رَمَى أزهارَهُ في شُرُفاتي..
نزار قباني


جوري وريهام ركبو السيارة وانفجر سيف: سنتيييييييييييييننن
ريهام بسرعة اشرت له بحواجبها: خوفت البنت "تقصد ياسمين " خلاص سيف شفيك!
مشى بقهرر وهو ساكت وصلهم ونزلوا متحمسين يلفو ويدورو
جوري مشت معها ووقفت تتطلع على فستان اسود : هذا يجنن شرايك؟
ريهام سكتت تطالع الفستان من بعيد: والله يجنن
وراحت له وجوري كملت: مرة فخخمم
ريهام ضحكت: ايه الفنانة تتكلم حنا وش نقول وراها
جوري ضحكت: هههههههه لا بس عجبني
ريهام تقيم الفستان: حلو بس ما يناسبني انا
جوري مشت: يلا اجل ما نضيع وقت عليه
ريهام بتفكير تطالعها وتتخيله عليها بعده قالت: في الحقيقة بيطلع يجنن على اختي دانة.. اخذه لها؟
جوري رجعت باهتمام: جد؟
ريهام: ايه .. جسمها مثلك تماما جربيه ونشوف
جوري باستنكار: وانا ليش اجربه؟
ريهام: لانها مثلك في الطول والنحف نشوف اذا يجيك حلو
جوري: مقاسي 36 وحلو بيطلع عليها جنان،، خلينا ناخذه وخلاص
ريهام تاففت: خلاص..
اخذوه وراحو يدوروله على اكسسوارات وكعب يناسبه ولما كانوا طالعين شههقت ريهام : نسيييت
جوري: وش نسيتي؟
ريهام رجعت: تعالي تعالي
ودخلت لمحل اطفال واخذت ياسمين وسالتها: ياسمين وش عجبك؟
ياسمين باستغراب: انا؟
ريهام: ايه؟
ياسمين شافت بجوري ورجعت تشوف ريهام ببراءة: كلهم !
ريهام ضحكت: طيب اكثر واحد عجبك ؟
جوري فهمت قصدها: ريهام ماله داعي يلا نمشي
ريهام اخذت ياسمين ومشت: والله انكك ما تستحين يا جوري تقولين عن اختك مالها داعي؟ مالك دخل انتي انا بشوف بنت خالة زوجي حبيبي وش تبي وباشتريلها هدية
جوري لحقتها: ريهاام وربي ماله داعي
ريهام وقفت قدام فستان من فساتين الاطفال مرة يجنن ضيق عند الخصر ومنفوش بينك وتزينة فيونكة كبيرة وقالت لها بهمس: هذا حلو صح؟
ياسمين منبهرة: يجننننن
ريهام ابتسمت: ناخذه؟
ياسمين بحماس: ايه
ولفت لجوري: بس جوري ما معها فلوس
جوري بقهر: الا معي معي انا باشتريه لك خلاص
ريهام دفتها: والله انك معقدة يا جوري يعني وش فيها باشتريلها انا هدية عادي
جوري سكتت بقهر..
ريهام لياسمين: ناخذه؟
ياسمين بحزن: لا، شكله ما عجب جوري
ريهام لفت لجوري بعتاب وجوري سكتت تشوف بياسمين، عارفة انها تبيه وعاجبها من زمان تتمنى فستان حلو من هالنوع .. طلبت منها مرة ترسمها بس ما ترسمها بملابسها العادية تحطلها فستان منفوش وحلو .. كانت تبي تشتريه لها بس اسعارهم مرة غالية ما قدرت تاخذ لها واحد..
تنهدت وشافت بريهام: خلاص خذوه انا وش دخلني بينك وبينها
فررحت ياسمين: جددد ؟؟؟؟
ريهام ضحكت واخذوه واخذت لها معه اكسسوارات اطفال كثيرة و سلاسل وربطة شعر وخواتم اطفال واسوارات وجزمة مزينة بعده طلعوا واتصلت بسيف يجيهم.. ومشوا لبيت مشاري..
في السيارة..
ياسمين بحماس وسعاادة تطلع من الكيس ربطة الشعر اللي على شكل وردة وتجربها ولفت لجوري: جووري شوفي
جوري ضحكت وتحاول تخفي غصتها : تججننني
ياسمين اخذت الخاتم ولفت لها: هذا ميكي ماوس عند ياقوت واحد مثله دايما تلبسه
واخذت ثاني ولفت لجوري: هذا حلوو "اخذت اصبع جوري وحاولت تدخله" هههههههههههههههه ما يدخل
جوري تضحك اخذته ولبسته باصبعها الصغير : هنا يدخل
ياسمين تضحك وحطت يدها على فمها تغطي اسنانها المفقودة وتضحك بشاقوة الاطفال: ياااع مب حلو عليك
جوري شالته من اصبعها ولبسته لها : انتي يجيك حلو البسيه انتي
سيف يطالعها من المرايا ويبتسم على سعادتها باغراضها الجديدة وريهام تحس باحساس رائع وهي تشوف براءتها وكيف سعيدة بهالاشياء البسيطة وتفكر بولدها اللي ببطنها ومتحمسة متى يجيلها براءة وملايكة مثلها .. لحد ما وصلوا لبيت مشاري وهي بس تجرب اشياءها وتحطهم على المقعد وتجرب الاشياء الثانية جوري اخذتهم من على المقعد ترجعهم للاكياس: يلا ياسمين وصلنا
ياسمين لفت للشباك وانتبهت انهم وصلوا طول الطريق وهي تطالع اغراضها الجديدة.. ضحكت ببلاهة وبدت تلمهم وترجعهم للاكياس بيدينها الصغيرة
ريهام بسرعة: سييييف جوري رافضة تجي للملكة
سيف استغرب منها وطالعها بنظرات بمعنى انا شدخلني ؟!
ريهام متعمدة: حتى انها اشترت فستان بس ما تبي تجي بكرا تقول من بيوديني ومن بيرجعني
سيف: افاا جوري وانا وين ؟
جوري بصدمة: لااا ما شريت ولا ...
قاطعتها ريهام: والله يا حبيبي انا قلت لها بيزعل منك سيف كيف تقولي من بيوديني ومن بيجيبني قالت مابي اتعبه
سيف: لا مافيها تعب جوري.. خلاص انا بكرا باجي اخذك قوليلي الساعة وباجيك
ريهام بسرعة: لا لا اناا باقولك تجيبني عندها ونتجهز ونروح مع بعض.. شفتي مافيها تعب يا جوري
جوري انقهرت منهها وريهام مدت لها اكياسها: خذي خذي بكرا باجيك مع الكوافيرة وبنتجهز مع بعض
فتحت ياسمين الباب ونزلت ومدت يدها تاخذ اكياسها ونزلت وراها جوري تاخذ باقي الاكياس مقهورة يعني هي استدرجتها ولعبت عليها.. انقهررت جد منها ومشت للبيت طلعت المفتاح من شنطتها وريهام ضحكت عليها: غصب عنك بتجين
سيف ضحك ولف لها: وش سويتي ليش انقهرت كذا؟
ريهام تضحك: ماكانت تبي تجي تتحجج معندي وش البس وباخواتها غصب عنها بتجي مو بكيفها تخيل انت من ماتت امها ما طلعت الا لمدرسة اختها او للبقالة حرام والله
سيف يضحك ورفع يدها يبوسها : زين ما سويتي والله انك كفو هذي هي حبيبتي اللي افتخر فيها انا
ضحكت بخجل وكبر راسها وتنحنحت: احمم
ضحك ولما قفلت جوري الباب بقوة سمعووه ضحكت ريهام وهو ومشى يضحك

جوري لفت لياسمين وانحنت لها تهمس: لا تقولي لنرجس ولا لبابا انها اشترت لك فستان طيب؟ انا باقول لبابا بس نرجس عشان ما تزعل تقول ما جبتولي لا تقوليلها تمام؟
ياسمين هزت راسها بتفهم وخيبة كانت تبي تتفشخر قدامهم بس فهمت لان اختها بتزعل ما راح تقول لها
جوري اخذت الاكياس كلهم وحطتهم فوق الدولاب عشان لا توصل لهم ياسمين تعرفها ما راح تقدر تصبر الا تخبر الكل وتوريهم وش اشترت نرجس كانت حاسة فيهم من كلامهم بيخبون عنها شي.. كانت منجد فرحانة لفرحهم بس بنفس الوقت زعلانة على نفسها.. ليش انا مو مثلهم ليش ؟ حتى لو اشتريت فساتين واشياء حلوة ما راح اشوفها ولا استمتع فيها.. ما اقدر اشوف رسم اختي اللي الكل يمدحه، ما اشووف وجه ابوي واخفف على نفسي فراق امي.. ليش ما غير صورة امي براسي ما تفارقني .. "مسحت دمعتها ومشت للحمام عشان ما يشوفوها" لكن بكاها طلع وسمعتها جوري.. البيت صغير واصلا جوري تحس بها لو احد بكى بسرعة تروح تركض له..
فتحت عليها الباب وضمتها: نونوتي حبيبتي شفيك؟؟
نرجس تمسح دموعها: ولا شي
جوري بحزن: نرجس حبيبتي زعلتي مني؟
نرجس بسرعة: لااا .. لا
جوري بحنية تمسح خدودها بيديها بحب: ما راح اروح للملكة انا باقعد معك
نرجس: لا مافيني شي يا جوري والله..
جوري: ليش تبكين طيب ؟
نرجس بكت من جديد ونزلت راسها وغطت وجهها بيديها: اشتقت لأمي ابي اشوفها
بسرعة انسابت دموعها على خدودها وضمتها بحب: يا قلبي.. انا بعد اشتقت لها مووت .. بس وش نسوي حبيبتي وش نسوي انكتب لها الموت وانكتب لنا نعيش بشوقنا لها
نرجس وهي تششهق ودموعها تسيل على خدها الناعم: جوري انتم عندكم عيون وتشوفون كيف متحملين الدنيا بدون امي؟ انا ما اشوف كأني ميتة تقريبا، انا عايشة في عالم الأصوات بس مع هذا مشتاقة لها موت ، مشتاقة لصوتها ابي اسمعها
بكت اكثرر وهي تضمها: ليش قاعدة توجعيني كذا يا نرجس خلاص.. والله ما اقدر لا انا ولا انتي! لا يسمعنا بابا ما راح يتحمل يشوفنا نبكي خلاص
نرجس بعدت عنها ومسحت دموعها : خلاص... خلاص.. سكتت
مسحتلها جوري دموعها وهي مسحت وجهها بكتفها عشان تبعد الدموع عنها وتتضح لها الرؤية
وقفت وفتحت الصنبور غسلت وجه نرجس وجففته وبعده طلعت معها وجلستها على الكنب
نرجس بهدوء: ابي انام
جوري: لسا بدري؟
نرجس: عادي امس مو نايمة زين
تنهدت جوري ومدت يدها لها.. مشت معه للغرفة وسدحتها مكانها ولحفتها.. باستها على جبيها وراحت لياسمين اللي قاعده تحكي لابوها وش اشترت وتوصف له بالتفصييل وهو يضحك عليها
ابتسمت بحززن ورجعت لمرسمها،، كانت بتكمل لوحتها الغير مكتملة.. كانت طلبية لبيبي ما صار له كثير انولد تنهدت وتركته وراحت لرسوماتها القديمة.. بدت تقلب فيهم وشافت رسمتها لأمها.. اهتز كيانها وهي تشوفها وانسابت دموعها بدون توقف وهمست بصوت باكي: اشتقت لك يمه.. اشتقت لك موت.. تصدقين ش قالت لي نرجس؟ تعتبر نفسها ميتة بعدك تقول كيف متحملة تشوفين الدنيا بدون امي.. معها حق يمه انا بعد اعتبر نفسي ميتة ما عايشة الا عشانهم.. وصيتك لي باخواتي الله يقدرني وانفذها على اكمل وجه لين اخر لحظة بحياتي بس عشانك.. بس عشان تشوفينا مرتاحين وترتاحين..
سمعت ابوها يناديها بسرعة رجعت الرسمة بين الباقي وخبتها ومسسحت دموعها ووجهها لكن عيونها حمر .. قالت بدون ما تروح له: نعم يبه؟
ابوها بالغرفة: وين رحتي
جوري: قاعدة ارسم
ابوها: زين تعالي شوي؟
جوري: ليش؟
ابوها تنهد: ما ودك تروحين بكرا؟
جوري: ما ودي وما راح اروح
ابوها: ليش ؟
جوري سكتت كيف باروح لحفلة واستمتع معهم واختي هنا محترق قلبها؟ كيف؟؟
ابوها: روحي غيري جو يا بنتي ما تطلعين ابد ولا تسوين شي لنفسك
جوري بغصة: مابي اروح يبه مرتاحة بالبيت
ابوها بعتاب: جوري بازعل منك اذا ما رحتي.. استانسي ليش حابسة نفسك هنا؟ ماعاد انتي جوري الاولية كأنك عايشة تخدمينا وبس
جوري: انا ارتاح لما اشوفكم مرتاحين.. ذي وناستي يبه مابي اروح تكفى لا تجبرني
ابوها تنهد بحزن: ولنفسك عليك حق..
جوري اخذت نفس: يببه خلاص تكفى
ابوها: روحي عشان ياسمين "وغمز لياسمين بعد ما وصاها" راحت ياسمين لجوري تتصنع الزعل: جوري.. انا في حياتي ما شفت كيف بيكون العرس
جوري لفت لها بدهشة: هذا مو عرس هذي ملكة بس
ياسمين: اي بس بعد ابي اروح
جوري سكتت شوي ما تبي تروح ، عشان نرجس ما تحس بالنقص ومترددة ما تعرف الناس ورايحة لهم
لفت لياسمين وقالت بهمس: مافيه اطفال في العرس بيطردونك ويخلوني انا.. تقعدي لوحدك برا؟
ياسمين ضحكت: لاا كذابة ريهام قالت لي تعالي والعبي مع البنات تقول فيه كثيير بنات قدي
جوري تنهدت : خلاص ياسمين خلاص.. امري لله
نقزت وهي ترفع قبضة يدينها لفوق: هااااي
ورجعت لابوها غمزت له وجلست عنده وابوها ضحك برضا

مر اليوم وطلع النهار ولأنه يوم سبت مافيه مدارس..
جت ريهام وجابت معها الكوافيرة واصرت عليها انها تصبغ لها اطراف شعرها بعد ما عدلت لها قصة شعرها الطويل
من الصباح وهم يسوون بديكير ومناكير ويصبغون ويسولفون ويضحكون.. الغداء طلبت ريهام من مطعم وجابولهم تغدو كلهم علمت جوري كيف تمشي بالكعب وكيف تمشي مشية انثوية مع انها ما تحتاج بعده قالت جوري خليني اجرب احط لنفسي مكياج وضبطته من اول محاولة
لما خلصو كل شيء وسوو شعورهم لبسوا وتعطروا وبعده اتصلت بسيف جاء وأخذهم للقاعة..

كانت ريهام لابسة فستان ازرق طويل بذيل بدون اكمام.. ضيق ومن منطقة الخصر يوسع مع شق طويل في الساق ومزين بالاحجار.. مع كعب فضي وشنطة يد فضية ولابسة معه طقم اكسسوارات من اللولو ومكياخ فخم يبرز ملامح وجهها الجميلة.. تسريحة بسيطة ما بغت تخليه مفتوح..

اما فستان جوري اللي اشتروه كان اسود قصير يبرز بياض ونقاوة بشرتها ضيق عند الخصر وواسع من تحت.. ظهره كله مفتوح على شكل v ويربط بين طرفيه في الظهر فيونكة ذهبية لامعة تغطي منطقة الظهر واكمامه قصيرة في طرف الكتف ، مع كعب أسود وشنطة يد ذهبية .. ما بغت تبالغ في المكياج خفيف لكن مطلعها حلوة كانت قمة في الانوثة حتى انبهرت بشكلها ما توقعت نفسها تطلع حلوة لهالدرجة
كانت ماسكة يد ياسمين اللي طالعة مثل القمر ومنبهرة بالقاعة الفخمة وشكلها والناس اللي بدت تجي وتلتم
ريهام: تعالي اعرفك على امي واخواتي
جوري مشت معها بخطوات بطيئة ثقيلة حدها متوترة ومترددة تبي تنسحب من الحين وترجع للبيت
دخلت للغرفة اللي فيها اختها ليان وقالت بانبهار: وااااااو بسم الله ماشاء الله الله يحفظك من العين يا عروستنا تجنننييين
ليان ابتسمت بخجل: تسلمين.. طالعة قمر من وين هالذوق؟؟ ليش غيرتي فستانك واللي شريته معك وين؟
ريهام ضحكت: ما عجبني والله طلعني كاني بزرة لا تنسي اني متزوجة الحين لازم شي فخم ..
دانة وهي تدخل: اوو ريهام وش هاللون روععة
ريهام : تسلمين من ذوقي هذا..
دانة كشرت: لا تقولين اهل زوجك الزفت ما راح يجون بعد ؟ قلعتهم احسن مو شوفة ذيك الغثيثة الهنوف وععع
فتحت عيونها على اوسعها واشارت على جوري المرتبكة .. توهم ينتبهو لها ودانه حطت يدها على فمها وريهام منقهرة منها
جوري بتوتر ابتسمت ببلاهة
دانه باعتذار: اااسفة والله ما دريت انك هنا..
جوري بارتباك: لا عادي
ليان تشوف جوري من فوق لتحت : ما عرفتينا يا ريهام
ريهام بابتسامة عريضة: بنت خالة زوجي حبيبي دلوعي وحياتي و...
قاطعتها دانة تضحك: قلنا عرفينا على البنت مو زوجك
ريهام تضحك: وش اسوي احبببه.. المهم ههذي جوري الحبوبة اللي قلت لكم عنها
البنات بدهشة: انتي جوري الرسامة؟
جوري ضحكت بحرج : ايه
دانه راحت تسلم عليها: وانا اقووووووووول وش هالذوق والفخامة اثاريك الفنانة..
ليان بحماس: تعالي اسلم عليك تراني ثقيلة بهالفستان الثقيل
جوري ضحكت وانحنت عليها تسلم لأنها جالسة
ليان تحمست حدها: اقول جوري ابي ازين غرفتي لما اتزوج بصورتي انا وفيصل.. ارسمينا تكفين
جوري ضحكت: تمام بس عطيني صورة لازم اشوف ما اقدر من خيالي
ليان: اكيييد.. بعدين باصور معه واحنا متكشخين وبارسلك الصورة مع ريهام
جوري: تمام ..
دخلت امهم مع لمياء اختهم
لمياء تزغرط: كلللللللللووووووششش الف الصلاااة والسلام عليك يا حبيب الله محمد كللللللللوووش
ام سامي تضحك: هلا ريهام تو تجين
ريهام تسلم عليهم: كنت اتكشخ مع صديقتي الجديدة
ام سامي: جوري؟
ريهام: يب "واشارت عليها" الفنانة جوري
جوري مرة منحرججة سلمت على ام سامي ولفت تسلم على لمياء.. وانحرجت مرة من لمياء المصدومة تطالعها هي وياسمين
دانه ضربتها: سلمي يالمفهية لا تفشلينا
لمياء سلمت على جوري ورجعت تطالع بياسمين
ياسمين انحرجت منها وتخبت ورا جوري اللي مسكت يدها ورجعت تشوف لمياء مستغربة
ريهام مستغربة : هيييه انتي عقدتي البنات اول مرة تشوفين بنات حلوات ؟
لمياء ضحكت بعدم تصديق: لا بس هالبنت كل يوم اشوفها انام واصحي عليها مقابلتني
جوري شافتها بصددمة: من؟ ياسمين؟
لمياء: يب
ريهام: وش تخربطين؟
لمياء فهمت: اااه انتي الرسااامة عشان كذاااا توقيعك جوري باللوحة.. بنات تذكرون قلت لكم ليث اشترى لوحة لبنت تاكل تفاحة حمراء ومبوزة مرسومة كانها حقيقية ونجلاء الغثيثة غارت منها وتقول لي مدري وش عاجبه فيها ؟ هذي هي البنت معلقتها بغرفتي تصدقون الصدفة؟؟؟؟
كلهم انصدموا يطالعوها بعدم تصديق وجوري تذكرت ذيك اللوحة اللي اشتراها ذاك ..
ريهام لجوري: ليث يكون زوجها هالمفهية
ياسمين نطت: عموو ليث؟؟
جوري شافتها: من وين تعرفين اسمه انتي ؟
ياسمين شافتها بحماس: امس وانا طالعة من المدرسة شافني وقال لي قولي لاختك ترسمك وانتي تضحكين وشايلة تفاحة صفرا مو حمرا
جوري شافتها بصدمة: امس؟؟؟
لمياء ضحكت بعدم تصديق: اي والله كل ما يشوف اللوحة يقول تجنن هالبنت لو شفتي اسنانها لما تضحك ههههههههه يقول باخليها ترسم وحدة وهي تضحك
ياسمين ضحكت بحماس: قال لي اسنانك اكلهم الفار
جوري انحرجت مرة منهم
ام سامي : خلونا منه ريهام اهل زوجك بعد بيفشلونا؟ "لفت لجوري" يعني اعذريني اهلك بس...
جوري هزت راسها: معليك
ريهام تنهدت: يمه وش اسوي ما يحبوني.. حتى جوري ما تحبهم صح
جري بارتباك: يعني...
دانه تطلع : انا باسلم على حماتي المستقبلية
لمياء لجوري بابتسامة: تعالي اعرفك عليهم..
ريهام: لاا بسم الله عليها نجلاء تعطيها عين تصبح مريضة البنت ماهي ناقصة.. لا تروحي جوري تعالي اعرفك على صحباتي
لمياء تضحك: هههههههههههههه يعني ايه نجلاء غيورة شوي بس طيوبة
ليان بتكشيرة: لا والله مو شوي الا كثير وحقودة وغثيثة وما تنبلع الله يعينك عليها ، حتى زوجة عمي ام ليث ما تنبلع والله يعني صراحة
دخلوا صديقات ليان عندها يسلمون عليها وهي فررحت لما شافت شلتها وانشغلت معهم ضحك وسواليف وطقطقه
لمياء تسحب جوري: تعالي ما عليك منهم
ريهام : اقري على نفسك يا جوري حصني نفسك يا ويلك
جوري ضحكت مرة حبت اخواتها وارتاحت لهم ومشت معها ياسمين وهي مستانسة وتنقز طول الطريق
لمياء وصلت عند وشادن ونجلاء وام ليث اللي قعدت تشوف ياسمين بصدمة : اعررففكم الرسامة جوري اللي ليث مشتري لوحة من رسماتها!
شادن شهقت: وااااااااااوو انتي الرسامة؟
جوري ابتسمت بخجل
شادن بفرحة تضرب نجلاء بسرعة بدون لا تحس بنفسها: نجلاء ما راح احتاجك الحين "وسلمت عليها" انا شادن يا استاذة جوري
جوري ضحكت بدهشة: وش استاذته ؟؟؟؟
شادن ضحكت: ههههههههه بتكوني استاذتي تعلميني الرسم مابي اعتراض غصب
جوري تضحك: من عيوني بس على حسب علمي اختك بعد رسامة ؟
شادن تشير على نجلاء: يب هذي نجلاء اختي بس تطلع روحي على ما تعلمني
نجلاء شافتها بابتسامة مزيفة: اهلا جوري اخيرا شفتك..
جوري ابتسمت لها : اهلا فيك
لمياء: وهذي امي يعني ام زوجي..
جوري سلمت على ام ليث اللي ابتسمت لها تبلع ريقها مصدومة
شادن تشوف ياسمين: والله انك حليوة ما الومه اخوي
وهي تسحب خدودها وتبوسها عليهم: انا عمتك شادن قوليلي شيدو وانتي شاسمك يا حلوة؟
ياسمين ابتسمت بحلاوة : انا ياسمين
ام ليث بعدها مصدومة: بس ما فهمت وش قرابتكم يا لمياء ؟
لمياء: تكون بنت خالة سيف زوج اختي ريهام
ام ليث: اهااا..
سكتت وهي تشوف ياسمين ..
شادن لجوري بحماس: ايه يا استاذة بتعلميني صح
جوري: ههههههههه طبعا
شادن: عطيني رقمك عشان نتواصل وكذا
جوري ارتببكت حدها وما عرفت شتقول لها الا نجلاء تتكلم وتنقذها: مو من جدك يا شادن انا عندك !
شادن شافت بامها بصدمة : هههههههههههههههه يمه تقول انا عندك؟؟
ام ليث ضحكت وهي تشوف نجلاء: تغير كلامك كنتي تقوليلها شوفي غيري يعلمك
نجلاء بقهر: طبعا قلتها كذا بس مو من جدي.. بكيفكم
جوري كانت بتتكلم قاطعتها شادن المتحمسة: معليك منها "ولفت للمياء" والله اشكرك الف شكر يا مرت اخووووي الحلوة عرفتيني على منقذة حياتي
ضحكو اثنينهم وقعدت تتكلم معها ويسولفون لين جات ريهام وبعده دانه ونسوا موضوع رقم جوالها
شادن: دنوش شخبارك من زمان عنك ليش ما تجينا البيت
لمياء: منحرجة
شادن تغمز لها: غيث؟
دانه ضحكت: ههههههههههه لا بس مالي خلق اقوم واطلع
شادن تمثل الزعل: الا قولي مابي اشوف وجيهكم.. فهمنا
دانه: لا حرام عليك وش مابي اشوفكم.. بس كذا يعني مافيه سبب

ام ليث وهي تبتسم اشرت لياسمين الجالسة جنب جوري تجي عندها..
قامت ياسمين من جنب جوري اللي مسكتها بسرعة مثل المقروص : وين رايحه ؟ ااجلسي لا تروحي مكان بتضضيعين
ياسمين رجعت جلست
ام ليث: خليها تجي عندي انا ناديتها
جوري : ااه "وبارتباك" روحي عندها.. حسبتها بتطلع
راحتلها ياسمين وجلست جنبها
ولفت للبنات لما نادوها يسولفون من سالفة لسالفة

ام ليث: انتي ياسمين صح ؟
ياسمين: ايه ، انتي ام عمو ليث؟
ام ليث باستغراب: من وين تعرفي عمو ليث؟
ياسمين بحماس: هو يجي لعند مدرستي دايما ويقعد معي لينيجي بابا او اختي جوري تاهذني ما يخليني اقعد بروحي.. يقول يخاف علي.. وامس قال لي قولي لجوري ترسمك وانتي تضحكين عشان يشوف اسناني
ام ليث ابتسمت: كل يوم يجي؟
ياسمين: ايه
ام ليث: وين امك؟
ياسمين اشرت على جوري
ام ليث باستغراب: هذي اختك ولا امك؟
ياسمين هزت كتوفها: اختي امي
ام ليث: بس امك وين؟
ياسمين: ما عندي بس اختي هي امي
ام ليث سكتت تشوفها الشبه مو طبيعي كأنهم حبة مشمش وانقسمت على اثنين
ام ليث: طيب عندك اخوانك ثانيين؟ ابوك مين؟
ياسمين: ايه عندي اختي نرجس وابوي خليناهم في البيت
ام ليث: نرجس اكبر ولا اصغر منك؟ ليش ما جبتوها؟
ياسمين: هي اكبر مني
ام ليث: ليش ما جت؟
ياسمين هزت كتوفها: ما تحب الناس تشوفها.. لانها ما تشوف تقول لي انها تشوف الظلام وما تشوفني انا
قطبت ام ليث بتأثر : اهاا طيب انتي الصغيرة في بيتكم؟
ياسمين: ايه
تنهدت ام ليث ما راح تقدر تاخذ منها اي جواب تبيه .. تبي تعرف امها

بعد ما انتهت السهرة سيف اخذ جوري وياسمين وريهام قعدت عند اهلها.. رجع الكل لبيته وام ليث توجهت على طوول لليث بس لقته نايم تنهدت وقررت تكلمه بكرا

من بكرا ..
رجعت لمياء لبيتها وما صدقت متى تشوف ليث عشان تقول له
لمياء تشيل عبايتها: مااا تصدق يا ليث من شفت امس ؟
ليث يطقطق بجواله ومتكي على سريره وحاط رجل فوق رجل قال بلا مبالاة: من؟
لمياء علقتها وجلست قدامه بحماس: شفت ياسمين
ليث على وضعه: من ذي ؟
لمياء: هذي اللي باللوحة
رفع راسه بصدمة مثل المقروص: من من ؟؟؟
لمياء ضحكت: انا بعد انصدمت لما شفتها هي واختها.. الرسامة
ليث نزل جواله من قدامه واستعدل بجلسته: وش جابهم لملكة اختك ؟ صديقتها؟
لمياء: لا.. تقرب لسيف زوج ريهام
ليث يحاول يستوعب: متأكدة انها هي ياسمين؟
لمياء: اي والله.. مثل ما قلت لما تضحك احلى...
ليث سكت يفكر كان ناسيهم طول هالمدة ماغير يفكر ببنته لما يشوف الصورة !



يتبع....


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 19-11-2017, 01:14 AM
صورة أورشيـنا الرمزية
أورشيـنا أورشيـنا غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


في جدة/
سوسن 6 سنوات كانت جالسة على الطاولة وترسم رسم أطفال ولما تلون تطلع على الخط بس تحاول تضبط رسمها
جلست قدامها ندى امها وهي تبتسم : شقاعده ترسم حبيبتي؟
سوسن بدلع: شوفي ماما هذي "بتمطيط" انـا .. وانــتـي.. وهذا بـابــــــا
ندى كشرت: وين بابا مافيه؟
سوسن ببراءة : بابا ليث.. ماما انا كثير اشتقتله متى راح يجي؟
ندى: حبيبتي بابا ما راح يجي.. انا وانتي بس .. امسحيه انتي يلا
سوسن: بس انا احبه ليه ما يجي؟
ندى: حبيبتي حياتي انتي.. بابا يكرهنا هو خلانا وراح ما يبي يقعد معنا ليش؟ لانه ما يحبنا.. خلاص بنعيش انا وانتي ويمه "جدتها"
سوسن سكتت بحزن ماهي مقتنعة من سنة تطلق ليث وندى هي قعدت بجدة بحكم شغلها في مستشفى جدة وهو رجع للرياض.. كانو يدرسون مع بعض نفس التخصص جراحة .. حملت ندى وكانت بتولد في امريكا لكن اتصلو فيها فجأة اهلها وقالولها ان ابوها بيموت اذا تبي ترجع تشوفه ورجعت وولدت في جدة.. ليث رجع بأسبوع بعدها ولحقها ولقاها ولدت .. بعده رباها هو وندى لين ما خلصو دراستهم ولما رجعوا لجدة وخلصوا دراستهم وتوظف هو بالرياض وهي بجدة كان بينقلها لكنها رفضت قالت له باعترف لك بشي سوسن ماهي بنتك انا حملت من غيرك طبعا هو انصدم وماصدقها لكنها قالت له تقدر تتاكد انت دكتور وتعرف ولما تأكد ب dna ططلقها .. كان مستعد يواجه ابوه وكل عايلته ويقول لهم تزوجت وهذي بنتي كبرت وصارت بعمر 5 سنوات لكن لما عرف طلقها وهي اخذت بنتها وراحت لبيت اهلها ومنعته من شوفتها
ما يصدق انها مو بنته يحبها اكثر من أي شيء ثاني تعلق فيها حتى وهو يعرف انها مو بنته الحقيقية بس خلاص يحبها فطريا على انها بنته..

سوسن برجاء: ماما بليز ابي اشوف بابا
ندى تنهدت بملل: وش بتسوين فيه ؟
سوسن ببراءة: باساله انت صح ما تحبني ، اذا قال ايه خلاص ما راح احبه
ندى: لا حبيبتي خلاص بابا مات
سوسن: مات؟
ندى: ايه مات.. اخذه ربي عنده
سوسن سكتت بحزن
بعده لفت له: بس هو كان يحبني كان يقول لي انتي اللي احبها قد العالم 'وهي تفتح ذراعيها'
ندى بملل: افف سوسن لا تصدعيني خلاص بابا مات، الله يرحمه ما يقدر يجي
سوسن: طيب مات بس كان يحبني صح؟
ندى: ايه ايه كان يحبك.. خلاص قومي يلا نروح نشوف يمه وش قاعدة تسوي
قامت سوسن وتركت ادواتها على المكتب وراحت لجدتها في الحوش
ندى اخذت رسمتها قطعتها ومشت رمتها بالزبالة وهي تتافف من وين طلع لها ليث مرة ثانية مرت سنة كاملة وهي تحاول تنسيها فيه

في الرياض..
خلصت جوري رسمتها ولفت لابوها: يبه بروح اودي هاللوحة وباجيب فلوس اللوحات اللي فاتو صارلي اسبوعين ما رحت اشوف
ابوها: انا بوديها
جوري: ماله داعي انا بروح وبامر على اسيل في طريقي.. ويبه ابي اشتري شيء
ابوها: ايش؟
جوري بتردد: باشتري جوال.. بس باشوف واحد رخيص
ابوها: زين تسوين يا بنتي من زمن اقولك تحتاجينه للرسم .. الحين تعرفتي على بنات وصارت عندك علاقات مو مثل اول ما كنتي تحتاجينه كثير..
جوري ابتسمت بتردد: سامحني يبه هالمرة ما راح اقسم الفلوس عشان عمليتك وال.....
قاطعها بضحكة: جوري ترا افرح لما تفكرين بنفسك وتفكري تسوين شي لنفسك.. وربي ..
جوري ابتسمت برضا وباسته على جبينه.. لبست وطلعت ..
ظلت تمشي وهي تفكر وتدعي ما تلقى وليد تدعي تلقى ابوه وتفكر لو كان وليد وش بتقول له لو سالها ليش ما اتصلت فيه وليش هالاشهر ما كانت تجي هي وتتحاشاه
ليث كان واقف متكي على باب سيارته وينتظر فيصل يطلع له لما شافها جاية بشنطتها الموردة اللي صار يعرفها منها بس وشايلة لوحة كبيرة بيدها.. اتسعت ابتسامته لا اراديا ومشى وراها.. دخل للمحل وراها وما انتبهت له ولا وليد انتبه له وسوى نفسه منشغل بمشاهدة اللوحات وباقي الاغراض بالمحل
جوري لما دخلت ما شافت غير وليد.. ارتبكت مرة من زمان ما شافته.. كانت تتحاشى تشوفه وتكلمه لوحده بعد مااعطاها رقمه وطلبها تتصل فيه..
قالت بصوت خافت: السلام عليكم
رفع راسه ونبضض قلببه بحب وقف لها بسرعة: جووري !!
جوري بتوتر: جبت لك هاللوحة اللي طلبوها
وليد اخذها منها وحطها وهي مشت بتطلع ما تبي يسالها ما تدري وش تجاوب ؟
وليد مسكها من معصم يدها بسرعة قبل تهرب: ليش قاعدة تتهربين مني ؟
جوري توترررت وهي تشوف معصمها: م..م......
وليد بشتياق: ليش ما اتصلتي فيني ؟ كل يوم انتظر يتصل فيني رقم جديد مافيه ليش؟
جوري بخوف رفعت عيونها له وتألمت من قبضة يده: وليد.. باروح اجيب ياسمين اتركني
وليد بقهر: صار لي شهور انتظرك بتروحين بهالسهولة ؟
فتح عيونه على اوسعها ليث وتخبى ورا مزهرية كبيرة منقوشة وفيها ازهار طويلة بحيث ما يقدرو يشوفونه
جوري بصوت متقطع وخايف: وليد اتركني بروح
وليد: ما تدرين شكثر اشتقت لك ؟؟ ليش ما جيتي كل هالفترة؟ عطيني جوالك باخذ رقمك
جوري تحاول تفك يدها: وليد بيجي ابوك الحين فكني
فك يدها وراح للباب قفله وشال المفتاح ورماه والمفتاح دخل تحت علب الديكور ورجع لها يبتسم: محد راح يجي.. عطيني جوالك اول
جوري شافته بصدمة وخوووف : ليش قفللت البابب؟؟؟
وليد: عشان ما يزعجنا احد.. "اخذ شنطتها بسرعة وقعد يدور بداخلها" وين جوالك
جوري بصدمة بسرعة سحبت شنطتها وصرخت بقهرر: انت مجنون ولا ايش معندي جوال واصلا وش تبي فيه؟ ما اتصلت خلاص يعني مابي اتصل وش دخلك؟
وليد اندهش: ما تبي تتصلين ؟ جوري لا تجنيني ادري انك تحبيني وتبادليني نفس الشعور و.....
قاطعته بصددمة: ايييش؟ احبك؟ من كذب عليك وقال احبك وابادلك نفس الشعور؟
وليد بدهشة: وش قصدك؟
جوري انققهههرررت ورفعت صوتها: لا تتمادى وليد مو عشان بعت لي لوحتين وسويت فيني خير باقوم احبك وش جاب هذا الحين؟
وليد بعدم استيعاب: جووري وش قصدككك؟؟
جوري مشت بقهرر وغيض وهي معصصبة واعصابها فايرة: افتح الباب خليني اطلع افتح
وليد مسكها بقوة وهو يقترب منها: وش قصدكك بهالكلام؟ انا كنت باتكلم معك كنت باخطبك من ابوك بس بغيت تدرين انتي اول .. وش قاعدة تخربطين؟
جوري بصدمة: تخطبني؟ انت اللي وش قاعد تخربط انت مجنون ولا ايش؟ منو انت عشان احبك ولا ابادلك نفس الشعور انت مريض؟؟
وليد اقترب منها بقهر: ثمني كلامك يا جوري!
جوري صرخت وهي تبتعد وتتراجع لورا: افتح الباب يا وليد احسن افتح خليني اطلع
وليد مسكها بسرعة وقربها له بقوة ضربت فيه وصرخت وهي تتراجع ورا تحاول تبعد وتصرخ: وليد وش قاعد تسوي انت مجنون افتح الباب اتركني باروح
ليث يشووفه مصدوووم ما عرف وش يسوي الحين لو مسكه ما راح يتركه حي وقعد يهدي نفسه يشوف اخرتها معه
وليد قرب لها وشال نقابها عنها وهو يتكلم مابين اسنانه ويشدد على كلام مو قادر يستوعب انها ما تبيه وهو عباله انهها تحبه وتموت عليه: باخطبك من ابوك وراح توافقين يا جوري احسن من يصير شي ثاني
جوري مصدووووومة ما قدرت تستوعب اللي قاعد يصير صرخت وهي تحاول تبتعد من يدينه: ابتعددد عننني مجنووون والله باشتكي عليك ابتتعععددددددد
وليد بوقاحة: راح تكوني لي تفهمين انتي..........
قاطع كلامه ليث اللي وجه له لكمة قوية على وجهه تراجع فيها لورا وهربت منه جوري.. ضرب وليد في التحفة الزجاجية اللي وراه وطاحت تكسرت ورفع راسه مصدوم لليث عباله كان لحاله بالمحل مافيه احد داخل..
انصددمم وجوري رججعت لورا وهي تببكككي وتشهق ما تصدق انها هربت من يدينه
ليث بهدوء وهو يشوفه: انت ما تستحي على وجهك ؟
وليد قام بسرعة ومسكه من ياقة ملابسه وصرخ: انت شدخلك كيف دخلت ؟؟
ليث بهدووء نزل يدينه عنه وهو يحاول يلويها عكس النيران المشتعلة بداخله : كنت تبي يفضالك الجو يا وقح؟
وليد يحاول يفك يدينه عشان ينقض عليه : انت شدخلك هاه شدخلك ؟؟
جوري ررككضت وهي ترتجف وتبكي بذهوول ما تقدر تصدق اللي صار الحين وما تقدر تصدق ان جاها الفرج .. تدور على المفتاح بين العلب بارتجاف وعيون دامعة وشهقاتها تعلى ما قدرت تميز وين المفتاح بالضبط من ارجفة وعيونها المضببة من الدموع الا سبقتها يد ليث اخذه وهي لفت له وعيونها كلها دموعه وشهقاتها تطلع.. ارتبك من نظرتها ووقف ومشى للباب وهي وقفت بسرعة ومشت وراه لما فتح الباب.. قبل يطلعوا امسكه وليد ولكمه بقبضة يده وجوري صرخت لأن ليث ارتد عليها .. غمض عيونه ليث وهو لاف للجهة الثانية وهي ماسكته لا يطيح.. جوري وهي شوي وتبكي بسرعة تكلمت: ولييد ......
قاطعها ليث وهو يفتح عيونه ويطالعها بنص عين يهدي نفسه.. وقف باعتدال وشاف بوليد وابتسم ابتسامة جانبية تدل على الشر: تبيها؟
وليد ما فهم بس اقترب وبيلكمه مرة ثانية الا امسكه ليث وركله ورماه لورا وصرخ: لا تخليني افقد اعصابي ترا ما اتحكم فيها... "وهمس بقهر" الشي الوحيد اللي وارثه عن ابوي..
وطلع ورا جوري اللي هربت تببكي وتششهق..
ما قدرت تكمل ركض وقفت تلتقط انفاسها وهي تتلهث وتبكي وتششهق ما تقدر تستوعب اللي صار
وصل لها ليث: انتي بخير ؟
رفعت راسه وبكت اكثر لما شافته وبمحاولة تبرير: والله انه هو اللي ا...
قاطعها وهو يسحبها: خلااص اهدي ما صار شيء الكل يطالعك خذي نفسكك واهدي
جوري مسحت دموعها: مشكور.. مشكور جدد مشككوور
ومشت بسررعة ، مشي اقرب للركض وهو تنهد يحاول يخفي ابتسامته اللي ما يدري ليش طلعت..
رجع لسيارته وشافه فيصل: من هذي البنت؟
ليث عصب: انت وينك من ساعتين انتظرك وين ذلفت ؟؟
فيصل رفع حاجبه بضحكة: والله انت اللي وين ذلفت؟ طلعت ما لقيتك الا اشوفك تركض ورا هالبنت.. منو ذي ؟
ليث بقهر ركب سيارته: اطلع ومشينا يلا
دخلت جوري للبيت وهي تللهث تحاول تهدي نفسها ولا تبكي عشان ما يشك ابوها .. دخلت الحمام وقفلته وبدت تبكي بدون صوت وتعض يدها عشان لا يطلع صوتها..
ما تقدر تصدق ان وليد وقح لهالدرجة.. حاط عينه عليها من اول وهي مثل الغبية واثقة فيه ومعتبرته اخوها.. حتى ابوها واثق فيه ويخليها تروح لهناك لوحدها..
بككت بقوة وهي تفكر لو درى ابوها وش بيصير.. بيرتفع ضغطه اكيد او تجيه سكتة قلبية .. حلفت لا عاد ترسم وتوديله لا هي ولا ابوها.. حلفت لا عاد ترجع ولا تترك ابوها يرجع لهم .. وققح وققح ما يستحي م توقعتك يا وليد من هالنووع.. يا ربي الحمد لله لحقني هالولد وهربت.. ليث.. بس جد كيف دخل ما شفته الباب كان مقفول.. كان من اول داخل؟ بس..... الله ياخذك يا وليد يا رب الله ياخذك تفوو وقح الله ياخذك
نرجس تطق عليها الباب: جوري شفيك؟
جوري حاولت تكتم شهقاتها ومسحت دموعها: ولا شي نونو باخذ دوش
نرجس تنهدت هي سمعتها تبكي بس ما حبت تضغط عليها.. رجعت جلست وتحاول تحفظ الحروف حق لغة برايل الا ويرن الجرس.. ما طلعت جوري وابوها كان منسدح بفراشه ولازم بمساعدة جوري يقوم عشان يقعد بكرسيه..
نرجس وقفت ومشت بهدوء ووقفت عند الباب: منو؟
ياسمين: ياسمين
فتحت نرجس الباب وهي تتحسسه بيدينها ودخلت ياسمين وقالت بزعل: ليش جوري ولا بابا جا المدرسة؟
ابوها ناداها: ياسمين؟
ياسمين راحت له: بابا انتظرتكم ليش ما جيتو؟
ابوها باستغراب: جوري كانت بتجيك... وينها؟
نرجس: جوري بتاخذ دوش

في الليل..
الساعة 9 رجع ليث لبيته وشافته امه: ليث وين كنت
ليث كان بيطلع على طول بس لما نادته امه جلس: مع فيصل وين بكون
ابوه : قالولي انك من زمان ما مريت الشركة خير؟
تافف ليث: اي يبوي طفشت قلت باستريح.. يلا عن اذنكم
ومشى لفوق ودخل غرفته.. شاف لمياء جالسة مع شادنن ويتفرجون مع بعض..
شادن وهي تشوفه يدخل: اووه ليث جيت
لمياء ابتسمت له وهو لف عنها بقرف من ابتسامتها: ايه جيت.. يلا انقلعي غرفتك بنام
شادن وهي تاخذ البزر وتقوم: هههههههههههههههه رحنا خلاص "وهي تغمز للمياء اللي نحرجت"
اول ما طلعت قال ليث للمياء : طفي الضوء بنام
لمياء بدهشة: بدري
ليث: اي بدري بنام مو عاجبك اطلعي انا بنام وطفي الضوء
انقهرت وقامت طفته ورجعت انسدحت جنبه
لف عنها وهو منقرف وغمض عيونه
لكن ما جاه النوم الا جات جوري بين عيونه.. تذكر ملامحها وهي تبكي وتطالع فيه بخوف وبراءة..
بلع ريقه وفتح عيونه عشان تختفي.. اختفت ثم غمضهم ورجعت بين عيونه.. تافف وانقلب على ظهره وحط ذراعيه ورا رقبته وفتح عيونه يطالع السقف بالظلام .. تنهد وهو يتذكر وليد وتهديده وبكاها .. وكيف يقترب منها بطريقة مقرفة ونظراته الوقحه لها.. تأفف من جديد (افف والله لو بيدي اشتكيت عليه .. خبلة هالبنت كيف تجي لوحدها عنده عالاقل كانت تجيب ياسمين معها.. آآه ياسمين كانت بتروح تجيبها من المدرسة اكيد نست.. "تنهد بعمق" )
لمياء انزعجت حدها ولفت له: تتنهد وتتأفف كل شوي مو جايك نوم ليه خليتني انام غصب
استقعد وهو يقول: ما غصبتك انتي وحدك جيتي تنامي..
طلع من الغرفة وراح لشادن وهي تنررفزززت وققعدت تفرك يدينها ببعض وهي تشوف معاملته الباردة.. تذكرت كلام اختها ليان لما قالت لها حاسه انه مغصوب على هالزواج ماهو ليث الاولي.. تاففت وجلست تفكر والدمعة عالقة بعينها ( انت مغصوب طيب وش ذنبي انا تطلع ححرتك فيني؟ مو انا غصبتك تجي تخطبني وتستعجل بالزواج وتجيبني هنا عشان تعاملني هالمعاملة الباردة!!! )

شادن كانت تتفرج لفت تشوفه باستغراب: توك طردتني؟
قفل الباب بالمفتاح وهو ييقول: محد بيسمع من برا صح؟
ضحكت بحماس: وش بتقول؟
ابتسم وتربع قبالها: محد بيسمع!!
شادن: افاا انا شدندن حقتك
ليث تنهد : هذيك جوري الرسامة
شادن استغربت: شفيها؟
ليث: كونتي صداقة معها صح؟
شادن: ايه.. مرات نلتقي ببيت ريهام بنت عمي.. وترا تفاهمنا تعلمني الرسم قلت لها تجيني للبيت بس رفضت تقول انتي تعالي مدري لسا افكر
ليث: روحي !
شادن رفعت حاجبها: اروح؟ انت قلت روحي انت توديني ؟ قدها؟
ضحك: تمام باوديك ..
شادن باستغراب: ليه جبت طاريها؟
ليث سكت شوي يفكر بعده قال: شوفي والله حزنتني اليومم بالمحل اللي تبيع فيه لوحاتها حاول يعتدي عليها الوسخ "ششههقت بقوة بس كمل" لو ما مسكته الله العالم وش كان بيسوي
شادن بصدمة: ماا اصدددقق؟؟؟؟
ليث تنهد: اقول لو تقوليلها انتي ماعاد توديله لوحاتها خليها تبيعهم في مكان ثاني
شادن بصدمة: وش سوالها؟؟؟
ليث: لحقت عليه لا تخافي صدق وسخ انا متأكد انها ما راح ترجع لهناك.. بس انتي لا تقوليلها قال لي كانك ما تدرين اعرضي عليها تروح لمعرض ال...
شادن: اللي نجلاء تعرض فيه لوحاتها ؟
ليث: يب ذاك..
شادن ضحكت: عشان تموت غيرة نجلاء..
ليث: بكيفها خليك منها انتي قوليلها بس لو وافقت باديكم وباوصي طلال
شادن: تصدق انها هبلة تبيع لوحاتها ب500 اعلى شي 600 وتقول اكيد ما ياخذونهم عشانهم غاليين
ليث ابتسم: ادري حسيتها خبلة
شادن: خلاص ولا يهمك انا باقول لها وعاد انت تعرف مدير هالمعرض وصيه ..
ليث: وصيت اصلا
شادن ضحكت بدهشة: مستعجل الاخ ! يحب الخير
ابتسم ليث: حزنتني
شادن: خلاص بكرا بنروح لها مع لمياء و....
قاطعها بسرعة: خلي لمياء برا الموضوع
شادن انقهرت منه: تراها زوجتك ليش تعاملها كذا
ليث: كيف اعاملها؟
شادن: مدري من تزوجت وانت تعاملها ببرود حرام عليك البنت عندها احلام مدري عندها.....
قاطعها: شادن تكفين ماني فاضي لاحلام البنات انا.. واذا بتجيبين طاري لمياء باروح انا ما صدقت افتكـ......
قطع كلامه مقهور
شادن تنهدت: كملها.. ترا حاسة فيك ادري انك ما تبيها ....
قاطعها: لا وش ما ابيها ليش تزوجت اجل؟ انا بس ......
شادن تقاطعه : لييث ترا كلنا منتبهيين لتصرفاتك.. ادري انه ابوي غاصبك بس خلاص عاد والله لمياء طيوبة ومافيه منها صح مفهية وبلهاء احيانا بس مافيه مثل قلبها حاول تتقرب منها صدقني بتحبها
تافف: م جيت اتكلم عن لمياء
شادن سكتت بقهر ال تذكرت: ليش مهتم بجوري انت؟
ليث بدهشة: من قال اني مهتم بيها؟
شادن: مدري تشتري لوحاتها وتوصل لها رسايل مع اختها وتنتظر ياسمين عند المدرسة ومدري ؟؟
ليث: من قاااال؟
شادن: ياسمين بنفسها قالت انه كل يوم يجي عند المدرسة
سكت بقهر فضحته هالنتفة.. لكنه ابتسم ثم ضحك: والله هالبنية تعجبني مافيه غير هذا.. تعجبني بالله عليك ماي حليوة
شادن ضحكت: حلوة حلوة خاصة لما تضحك براءة الدنيا فيها
دخلت لمياء وهي مقهورة: بيجنني والله ب.....
قطعت كلامها وهي تشوفه وتفاجأت: ليث؟؟؟
شادن ضحكت ورجعت تاكل: طردتوني وجيتو لاحقيني؟
ليث وقف وطلع: انا رايح اصلا
ورجع لغرفته ولمياء قعدت تطالعه بقهر بعده جلست وتشوف بشادن: شفيه؟
شادن: مدري عنه انتي تدرين ولا انا ؟
لمياء بانكسار: مدري ليش حاسته كارهني
شادن انقهرت منه: يتهيأ لك.. المهم تعالي تفرجي معي
لمياء سكتت بقهر حدها مقهورة منه تبي تكلمه وتتطمن اذا كان صدق مغصوب عليها تبي تعرف ايش سر معاملته الباردة لها.. بس ما عندها الجرأة تكلمه

من بكرا..
عند الجامعة
اتصلت شادن بليث وهي مقهورة ليش تأخر علي كذا وجع وين ذلفت يا ليثوه
صديقتها نوف: لسا واقفة تنتظرين امشي نوصلك جا السايق
شادن: لالا .. لازم ليث يوديني فيه عندي مشوار
نوف: ما قلتيلي لوين؟
شادن كانت بتتكلم عن قصة جوري بس انتبهت لنفسها ونسكت لسانا.. ثم ضحكت بارتباك: لبيت عمي باشوف ليان ودانه
نوف انقهرت: وش تبين بدانه انتي ؟؟؟
شادن ضحكت: ما عليك لا هي لا غيث يبون بعض بس مدري شلون بيحلون مشكلتهم لازم تنخطب دانه اول وتروح عشان ابوي ينساها
نوف: يخي ابوك ليش كذا يعطي وعود وهم بزران خلهم يكبرون ويختارون بنفسهم
شادن: اسكتي بس ليث كاره حياته مستحيل غيث يوافق ابوي على الزواج
نوف : ان شاء الله.. وقتها تجين وتخطبيني ترا انتظر
شادن تضحك: خلاص انتظري بالقهوة المالحة ههههههههههههههه
نوف ضحكت وراحت تركب..
قعدت لوحدها تنتظر لين ما جاء وانفجررت: وييييييييييييينكككككك انننتتتتت
ليث بهددوء: وعليكم السلام
شادن بقهرر: ماني ناوية على السلام عشان كذا ما سلمت انت ما ينفع معك السلام لازم الحرب
ليث: كلمتيها يا متعددة اللغات ؟
شادن مقهوورة: من اكلم يالغثيث؟
ليث: جوري ولا رايحه كذا بس ؟
شادن بقهر : لا ما كلمتها معندي رقمها.. خليني اتصل بريهام هي توديني لها..
ليث تأفف: معصبة علي وهي لسا ما كلمتها
شادن : امشي بس وانت ساكت
وكلمت ريهام اللي قعدت ساعتين على ما ردت: هلا شيدو
شادن مقهورة : ليش ما تردين من اول مكالمة نتي بعد ولا كلكم متفقين علي اليوم.. ريهام باروح لجوري ومعندي رقمها.. فشلة اروح لها كذا لازم تروحين معي
ريهام انزعجت من ثرثرتها : والله اني تعبانة حدي.. ما اقدر اجي معك مصدددعععةة
شادن بقهر: وش متعبك يلا عاد
ريهام: متعبني الحمل يا بعدي..
شادن: طيب ارسليلي رقمها
ريهام: معندها جوال
شادن بدهشة: معندهااا... اوووف .. شلوون معندها ... خلاص ليث خلينا نرجع البيت
لف لها باستغراب هو وصل اصلا
ريهام: انتي مع ليث... طيب ارسلك عنوانها وروحيلها وين المشكل
شادن: لالا فشلة.. ولا اقولك ارسلي بتكون تعبانة لازم اواسي.......
قطعت كلامها وهي تشوف ليث اللي انقهر
ريهام ما فهمت: وش تواسي؟
شادن ارتبكت من نظرات ليث: ما عليك ارسليلي عنوانها
ريهام: طيب.. باي
قفلت ولفت لليث المقهور
ليث: والله شكلي باندم اني قلت لك
شادن بسرعة: لالا ما رااح يطلع مني الكلام ما راح اقول لاحد اللي صار امس.. الحين بترسلي عنوانها
وقف ليث وهي استغربت من الحي: وين جبتنا؟
ليث: لجوري !!
شادن بدهشة: جوري؟
ليث ارتبك وفهم انه سوى غلط ولف لها بعباطة
شان بدههشة: وين جبتنا ليث؟
الا وصلها العنوان بمسج ولفت تششوف ليث: تعرف عنوانها ؟
ليث بارتباك: اا وصلت ياسمين مرة
شادن حدت عينها: وراك سالفة انت.. مصيري باعرفها
ليث: مافيه سالفة ولا شي يلا انزلي روحي جيبيها وتعالي
شادن: اجيبها كأنها بتقتنع بسرعة.. انتظر شوي هنا ولو ارسلت لك مسج روح يعني انها ما رضت باقعد معها شوي
ليث: تمام انزلي
نزلت بعده لفت له: وين البيت؟
اشر عليه وهي راحت وهي شاكة فيه..
اخذت نفس وطقت الباب ...
فتحت لها ياسمين
شادن ابتسمت: ياسميين
ياسمين عرفتها: عمه شادن؟ عفوا شيدو
شادن ضحكت: هههههههههههههههه ي زين اللي تقول شيدوو.. يا حلوك والله مالومه اخوي.. جوري هنا؟
ياسمين: ايه .. تعالي
سحبتها من يدها وقفلت الباب ودخلت وهي تنادي وتركض: جووووري
شادن فكت يدها منها وهي مرتبكة وتشوف البيت البسيط منبهرة.. بسيط لكن جوري مزينته برسمها ..
جوري بدون لا تلف لها مندمجة مع الرسم: شفيك تصارخين
ياسمين تضحك: مفااجاة تراراراراااا
شادن ضحكت عليها وعلى ترارارا وجوري لفت وشهقت بصدمة: شادن؟؟
شادن باحراج: جيت بدون ما اخبرك اعذريني
جوري ضحكت بعدم تصديق ووقفت لها: لاا وش عذره زين ما سويتي هلا والله
شادن تبتسم : هلا فيك
جوري تضحك: انتظري لا اوسخك
وشالت مريولها وعانقتها : كيف عرفتي البيت؟
شادن: بعد عمري ريهام ارسلتلي عنوانك كانت بتجي معي بس تقول تعبانة مع الوحم
جوري: ايه بعد عمري تعبانة.. شخبارك؟؟
شادن: والله بخير الحمد لله.. "سكتت تفكر" اااا
جوري ضحكت: تبين نبدا الدرس ؟
شادن بضحكة احراج: لالا مو عشان كذا جيت بس قلت ليش تبيعين لوحاتك بهذا المبلغ عند صديق ابوك الوسـ.....
كانت بتقول الوسخ بس قطعتها وشافتها بارتباك: يعني رسمك يجنن متقن هذا مو ثمنه ابدا كأنك تمدينه لهم مجاني
جوري: وش اسوي يعني ماعندي حل ثاني .. اصلا خلاص ما عاد اوديله لوحاتي باشوف محل ثاني
شادن: ليش؟
جوري سكتت وهي تتذكره.. تذكرت ليث يمكن خبرها وقالت بتردد: ما قال لك ليث؟
شادن بسرعة: لا..
وسكتو الاثنين الا شادن تقول بحلطمة: اووف جوري ألزمني ما اقول لأي حد ولا حتى أنتي بس ما يصير كذا بيني وبين نفسي بانفجر..!! ايه قال لي ليث عشان كذا جيت اتطمن عليك واشوف اخبارك بعد امس !!
جوري ما عرفت تضحك على اسلوبها ولا تزعل عشان هالوليد فضحها قدام الناس.. ما قدرت الا تتنهد وهي تبتسم ابتسامة خفيفة مخختلطة بزعل: والله مدري وش اقول.. !! يعني ليث كان شاهد عن كل شيء و...
قاطعتها شادن بسرعة: في الحقيقة هو يقول يعرف واحد صاحب معرض واحيانا نجلاء تحط لوحاتها عنده عشان تنشهر وكذا لو متدرين تراها مشهورة بالسناب طبعا ما تبين وجهها بس مشهورة وكذا
جوري بدهشة: منجد !!
شادن بحماس: بيتوسط لك ليث عنده ،، يعني حتى ببدون واسطه لما يشوف المدير رسماتك بيقبلها بسرعة انا متأكدة
جوري سكتت تشوفها ما تدري وش تقول.. ما غير العبرة خانقتها ولو تكلمت بتبكي
شادن متحمس: هاه شرايك نروح له؟ بتشوفي المعرض وبتشوفي الرسمات واسعارهم وتاخذي فكرة عشان ترسمي افضل منهم وكذا
جووري تنهدت: مدري
شادن بسرعة وخوف انها ترفض: وشو ما تدرين ما راح نتفاهم كذا هاه.. يلا قومي البسي شوفي المعرض اول وبعده قرري
جوري ظلت تشوفها وهي تفكر.. لو ما وافقتهم ما راح تقدر تلقى محل ثاني بسهولة ولا راح تلقى حجة معقولة لأبوها لو سألها ليش ما تبين نحطهم عند وليد وابوه
شادن وقفت: يلا جوري قومي ليث ينتظر برا
جوري بسرعة: ليث برا؟
شادن: ايه..
سكتت ثم لفت لها باحراج : ما يصير نروح مرة ثانية ؟ بيودينا سيف مع ريهام
شادن سكتت تشوفها باستغراب يعني ليش لازم مع ريهام ولا... آآآه: هههههههههه استحيتي من ليث؟
جوري بارتباك: لااا مو كذا
شادن ضربتها: روحي روحي البسي هههههههه والله وصار عنده هيبة هالليث هههههههههههههه
جوري انقهرت منها ووقفت: باسال ابوي
وراحت له للغرفة..
قالت له ووافق
دخلت غرفتها وشافت نرجس الجالسة بهدوء..
نرجس: بتتأخري؟
جوري: لا.. يعني ان شاء الله مدري
نرجس: طيب..
جوري: بتهتمين في ياسمين وابوي صح؟
نرجس ابتسمت: طبعا.. ارتاحي..
لبست جوري وطلعت مع شادن وهي تتنهد: يلا
شادن طلعت معها وتفاجأت: يوه وينه ذا
جوري استغرب: وشو؟
شادن بدهشة: ليث.. كان هنا وين راح؟
جوري انتبهت صح سيارته مب موجودة.. شادن طلعت جوالها واتصلت فيه ..
هو كان توه دخل لمحل وليد.. لما شافه وليد وقف وراح له بسرعة بغضب: هيه اسمعني انت !!
ليث ابتسم ابتسامة جانبية هادية وهو يشوفه: اووه سيد وقح اشوفك بخير؟
وليد مسكه بسرعة من ياقة ملابسه: اسمعني عاد.......
قاطعه ليث وهو يدفه عنه بعيد: انقلع عن خلقتي لا تعصبني الحين..
ومشى لجهة لوحات جوري كانو تقريبا سبعة.. كلهم نزلهم ووليد يشوفه بصدمة: وش قاعد تسوي انت؟
ليث: جوري قررت تقطع علاقتها فيكم نهائيا.. عشان كذا مع السلامة
اخذ اللوحات وطلع
لحقه وليد مصدووم وليث حطهم بسيارته ورجع يركب عشان يسوق
وليد صرخ بانفعال: انت منو هيه من وين تعرف جوري عشان تجي تاخذذهم كذا والله باشتكي عليك يا سراق؟
ليث بهدوء: جوري قريبتي ولو اقتربت منها مرة ثانية او من عايلتها او ذكرت اسمها على لسانك صدقني ما حد بيفكك مني..
ومشى متجاهل نداءات وليد اللي خلاه يحتتترق مكانه ومتجاهل جواله اللي يرن باستمرار باسم شادن..
وصل لهم وشافوه.. مشت شادن وركبت مقهورة: ويين رححتتتت ؟؟؟؟
ليث لف لجوري اللي بعدها واقفة : قوليلها تركب
شادن بقهر: بتجنني انت وش هالتصرف البليد جاوبني اكلمك
ليث: طيب باجاوب بس خليها تركب
لفت لجوري وقالت لها: وش تنتظرين تعالي
جوري مشت بتردد .. للحظة فكرت تهرب وترجع داخل ما تبي تشوفه خايفة ومترددة ومستحية منه.. ركبت لما نادتها وشهقت بصدمة وهي تشوف لوحاتها محطوطة فوق بعضها ولفت لليث باستغرااب ودههشة
ليث يشوفها من المرايا كان يترقب ردة فعلها: والله لا تواخذيني قالولي انك قريبة نسيبي سيف يعني بعد قريبتي ومستحيل اسمح لك ترجعين لهذاك الرجال.. ولو سمع سيف بيقتله انا متأكد
جوري بصدمة: لا لالا .. لا يسمع تكفى
ليث: ماني بقايل اصلا.. بس لا عاد ترجعي لهم.. وما اتوقع بترجعي من نفسك يعني
جوري قالت بصوت مكبوت: ايه.. ادري
شادن لفت له: ليث
لف لها بهدوء ومشى: نعم؟
شادن: مشينا وانت ساكت "وهمست بقهر" انت لو ما نرفزت الواحد بتبكيه !!
ليث بصدمة: وش سويت؟
شادن بقهر هجمت: بكيتها !!
جوري كانت تسمعها اصلا صوتها هامس بس مسموع لها..
تنهد ليث ورفع عيونه لها بالمرايا وهي لافة للشارع تحاول تحبس دموعها وشهقاتها لا تطلع
طول الطريق ساكتين لحد ما وصلوا..
نزلوا وهي نزلت وراحت لجهة شادن ومشت جنبها بهدوء وخوف وتوتر
دخلو للمعرض.. بااين راقي وما يجيه الا الناس الكبار كان فخم بالنسبة لها مثل المحلات اللي كانت تحلم فيها مع امها انها بتفتح معرض خاص لها كذا راقي وفخم من كل مكان يجو يتفرجون على رسمها ويطلبون لوحاتها بالدور..
تنهدت ومسحت دمعتها بسرعة ولحقتهم قبل تضيع عنهم ..
لفوا وانببهههرت وهي تشوف اللوحات المعلقة والفخامة طاغية على لمكان..
جا العامل وقف عند ليث: اهلا سيد ليث تفضلوا
ليث ابتسم: وين طلال؟
العامل اشر له على غرفته: بغرفته تفضل..
مشى ليث ولحقته جوري وشادن الا وقف ووقفوا وراه.. ضحك بدهشة: وشفيكم تتبعوني كذا مثل الدجاج؟
شادن ضحكت: ههههههههههههه وربي خوفتني يا ليث ما اذكرك كذا وش هالهدوء ولا اثرت فيك فخامة المكان؟
ليث بدهشة: انتي خفتي مني؟! الحمد الله مكتوب لي اشوف هاليوم اللي تخاف مني فيه شادن وشفته.. "ولف للعامل وهو يخفي ضحكته" فيه لوحات بسيارتي جيبهم لو سمحت
العامل مشى : ابشر طال عمرك
شادن بصدمة وهي تضحك: ليث يا كبير !!! هههههههه من وين طال عمرك؟
ليث يضحك : وش عبالك! اخذناا فايدة من الشغل مع ابوك

يتبع...


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 19-11-2017, 01:18 AM
صورة أورشيـنا الرمزية
أورشيـنا أورشيـنا غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


جوري ما كانت فاهمة شي لكنها تضحك معهم متوترة .. دخل ليث وشافه المدير طلال وقف له: اوو ليث يا هلا والله
ليث سلم عليه وجلس: هلا بك..
طلال يشوف شادن وجوري: تفضلوا اجلسوا
جلسوا جنب بعض وهم يشوفونهم متوترات .. همست لها جوري: اول مرة تجين هنا؟
شادن بتوتر ردت لها الهمس: ايه.. بالعادة يجي هو ونجلاء بس.. اول مرة امشي مع ليث لمحلات كذا ومقابلات يا زين اخوي حسيته شخصية مهمة هههههههههههه
ليث مسك ضحكته عليهم ولف لطلال وهو يأشر على جوري: الفنانة جوري
اندهش: جوري؟
ليث استغرب وجوري ارتبكت: تعرفها؟
طلال: لا بس حسبالي اختك !! نجلاء يعني
ليث: لا هالمرة الفنانة قريبتي
طلال ابتسم بدهشة : اهااا.. اهلا اهلا .. ماشاء الله كل العايلة فنانة وراثة ولا ايش؟
ليث تنحنح: احم.. ايه طلال وش قلت؟
طلالفهم قصده: طبعا بأي وقت .. "ولف لجوري" باي وقت مرحبا فيك هنا
ليث: لالا هي تاخذ طلبيات وترسمهم وانا باجيبهم لك
جوري شافته بصدمة : بس....
ليث قاطعها بابتسامه يشوف فيها ويكلم طلال: وين العامل حقك ذا مدري شسمه
طلال باستغراب قعد يشوفه فيه الا يطق الباب ويدخل العامل: عفوا جبت لك اللوحات
دخل وحطهم عند طلال وهو شاف اول لوحة وانبهر: ما شاء الله !
جوري ابتسمت فرحت حدها انه اعجبته
طلال: ماشاء الله ذا شغلك يا جوري؟
جوري بصوت خافت : إيـ......
قاطعها ليث: ايه هي.. شرايك ؟
طلال:والله وش اقول هاللوحات لو احطهم الحين بيختفو المساء..!!
ليث ابتسم: طيب..!!؟
طلال شافه: وشو طيب باقول اتشرف اني باتعاون معك يا جـ..
ليث يقاطعه: زين
طلال ارتبك منه وشفيه يتعامل معه كذا: طيب والاسعار؟ ان شاء الله تكون معقولة عشان مثل ما تدرين ربحنا احنا و كذا...
جوري: ايه اكيد موب غالية .. انا اطلب للوحدة منهم خمس.....
ليث يقاطعها: انت وش السعر اللي تشوفه مناسب؟
قعد يتفاهم معه على الشعر وهي مثل الاطرض بالفة مصدومة من السعر المرتفع ما توقعت؟؟ انا لوحاتي تنباع بهالمكان الفخم وبهالسعر المرتفع؟ هذا لو بعت لوحتين بس بتتعدل حالتنا المادية
ليث: جوري؟
جوريلفت له مصدومة: نعم؟
ليث: يقول كم بتقعدين باللوحة تقريبا؟
جوري سكتت تفكر ما قدرت تركز ظلت مفهية فيه
ليث: هووب جوري ؟
جوري تشوفه: نعم ؟
ليث ضحك ولف لشادن اللي قرصتها وهمست لها: يسألك يا غبية كم بتقعدين باللوحة تقريبا؟
جوري فهمت: هاه ايه.. على حسب مقاسها.. مثل هذي 50*40 يمكن تاخذ مني اسبوع او اسبوع ونص
طلال استبشرر: طيب لو طلبنا لشي ثاني يعني مدري حصان قطط واشياء غير البورتريه؟
جوري ارتبكت: مدري حيوانات ايه يمكن ورد ايه طبعا بس طبيعة.. لا، يعني مدري طبيعة كذا لا ما جربت؟
طلال: زين مو مشكلة فيه كثير يطلبون لوحات بورتريه.. خاصة البنات يعني محتاجين رسّامات واختك يا ليث ما ترسم كثير لنا يعني بس لوحة لوحة..
جوري لفت لشادن وملامحها ضحكت واستبشر وجهها ما تصدقق
شادن ابتسمت لها ولفت لليث الهادي
ليث: زين يلا
طلال بسرعة: وو.. لحظةبس.. ترسمين بالالوان صح؟
جوري استغربت سؤاله: ايه! هذي بالالوان !!!
طلال متوتر من هدوء ليث الغريب: قصدي جميع الانواع.. مائية زيتية خشبية اكريليك ....
جوري فهمت: آآه ايه ايه كلهم
طلال ضحك بفرحه: زين أجل والله تشرفنا بتعاونك معنا..
جوري ابتسمت ولفت لشادن ثم ليث..
ليث ودع طلال وطلع قبل البنات وهم وراه..
شادن لفت لليث وهي تهمس : حدها فرحانة
ليث ابتسم وشغل السيارة..مشى وهو ساكت.. وصلوها للبيت وهي اول ما دخلت للبيت انهارت تبكي
جتها ياسمين تركض ووقفت فوق راسها نرجس: جوووري شفيك؟
جوري شافتهم وضحكت بعدم تصديق بين بكيها ووقفت وهي تسحبهم من يديهم ودخلت عند ابوها اللي طاح قلبه وهو يسمعها تبكي
جوري وهي تششهق وتضحك: يبه تصدددقق هههههههههههائئ
ابوها بصدمة: وشفيك تضحكين ولا تبكين وششفييك؟
جوري تضحك: ههههههههههههههههههه اضحك وابكي من الفرحة يبه تصدددققق.......... تخييلل اللوحة الوحدة بكم يبيعونها لي تخييل؟؟؟
ابوها: بكمم ؟
جوري مو مصدقه: بلوحتين بس وتقدر تسوي عميلتك يبه وبعده بناخذ نونو للخارج وتسوي عمليتها ييبببه مااا اصصصدددق ورررببيي
ياسمين ما فهمت: جوري مافهمت؟
جوري ضمتها وهي تضحك: حياتي بتسهل حياتنا كثيرر الحمد لله يا رب
ابوها ب ضحكة: ما اصدق؟
جوري: ولا انا اصدق هههههههههههه
نرجس ظلت مصدومة وهمست بعدم تصديق: جد؟
جوري ضمتتها لها مع ياسمين: والله العظييم هههههههههه
ضحكت نرجس بعدم استيعاب هذا كان اخر احلامها انها تسوي العملية وترجع تشوف مثل زمان ارتججفف جسسممها وبكت لا اراديا.. بترجع تشوف؟ بترجع للحياة؟


في بيت ابو ليث
الساعه 7 ونص المساء
دخل غيث وجلس جنب امه: سلام
امه : وعليكم السلام غريبة غيث جاي بدري ؟
رفع رجليه ومددهم على الطاولة وهو يتكي على الصوفا ويغمض عيونه براحه: تعبت وانا برا
امه: انت برا تعبان داخل تعبان "وضربت رججيلنه برجلها" نزل رجيلنك من على الطاولة يالوسخ.. وين ليث؟
غمض عيونه: مدري عنه شدراني !
امه: ما تدري اي شيء انت اصلا.. قوم قوم ساعد نجلاء قاعدة تنقل اغراضها من الورشة للمستودع
شهق بصدمة: ليش؟
امه: بسم الله عليك وش فيك انخرعت؟
رجع غمض عيونه: كسلان.. يمه جيبيلي كاس موية مادامك واقفة
امه ضحكت: وين شايفني واقفة ؟
غيث: تكفين يمه دايما انا اجيبلك
امه: قووووم ي ولد قووم مدري من وين ورثت هالكسل
غيث نزل رجلينه: رايح بارتاح
امه بقهرر: فيني لقافة اعرف من ايش بترتاح؟ وش اللي متعبك؟
غيث: اللي متعبني يالغالية هو التعب.. يعني زوجك ما يقدر يجيب لي سايق الا انا اسوق لازم رجلي ترتاح يمه يكفيها المشي.. رجلي يمه بتستهلك طاقة!!
عصصبت ورمت عليه الوسادة: انقلع ساعد نجلاء انقلعععععع
تافف ومشى بيرقى غرفته نادته: غييييث!!!
رجع وهو مقهور: قلت لك تعباااان ليش ما ترحميني نجلاء مرة وحدة نجلاااء!!!
ام ليث: انقلع عن خلقتي
مشى للورشة وشافها تشيل كل الاغراض وتحطهم عند الباب عشان تطلعهم مرة وحدة
غيث: نجيل وش تسوين؟
نجلاء انتبهت وتخوصرت وهي تلهث: اوو غيث اخيرا جيت.. اسمع تكفى فيه كرسي خشبي بالمستودع جيبه لي
غيث: وش قاعده تسوين؟
نجلاء وهي مشغولة بادوات الرسم تجمعهم: باغير الديكور يلا
مشى غيث يتأفف للمستودع وشاف الكرسي و همس: شكله مكسور لازم اجربه
جلس عليه ومدد رجليه للكرسي المقابل اللي فوقه اغراض ما يحتاجونها .. سند ظهره وغمض عيونه براحه واستجمام

نجلاء قعدت تشيل الاغراض وتمشي وتجرب الا يدخل عليها ليث: وش قاعده تسوين نجيل
نجلا: باغير الديكور اطلع لو سمحت اطلع
ليث انقهر: جاي اساعدك وجع ؟
نجلاء مشغولة: لا انت ما غير بتتريق علي اطلع لا تساعدني .. لو تبي تساعدني خلي لمياء تجي عندي هي بتساعدني
مشى وتركها الا تدخل عندها شادن: نجلوووو وش تسوين
تأففت وتخوصرت: وش تبين نتي بعد؟
شادن جلست على الصوفا وحطت رجل فوق رجل ببرود: برايي خليهم يغيرون لون الصبغة تقرف.. يعني صرت بأي مكان اشوف هاللون البني الغامق اتذكر نجيل وانقرف.. غيريه
نجلاء عصصبت: شااادن قومي اطلعي انقلععي
شادن سفهتها وهي تلف للأغراض اللي عند الباب: ما توقعت عندك عضلات قوية تشيل هالاشياء سيد نجّول
نجلاء صرخت بأعلى صووت: غيييييييييييييييث وين رحت بسررعةةةةة
غيث سمعها وفتح عيونه: افف حتى اذوني لازم يأذوها .. "ورفع صوته" أنا جاي كنت قاعد اجرب الكرسي اذا يصلح ولا مكسر "وهمس بقهر" حتى حبالي الصوتية لازم يأذوها
نجلاء بقهر تصرخ: ما قلت لك جربه عارفة انه جديد بسرعه جيبه
راح لها وهو شايله وحطه بقهر عند الباب: تعالي خذيه وحدك
نجلاء: جيبه حطه هنا
غيث: لا أسف فقدت طاقة كبيرة حتى الحين.. خذيه وحدك
نجلاء بنرفززة: خطوتييييين !!!
غيث: شادن قومي ساعدي اختك الكبيرة
شادن ببرود : اقول غيث مانت بتعبان؟
غيث يتمسكن: ايه والله تعبان اليوم ابوي بالغصب خلاني امر الشركه قعدت عنده ساعة كاملة تخيلي ساعة وانا جالس قدامه تعببببت
شادن تضحك: تعبت وانت جالس؟
غيث: لا تعبت وانا جالس واسمع الأوراق والقلم اللي يوقع
شادن: روح ارتاح تعبت كثير مسكين يا انت
غييث ضحك يدري انها بترسله عشان تقعد نجلاء لوحدها فمشى واخذ الكرسي عناد: عادي باساعد اختي.. بس لكل شيء مقابل يا اختي العزيزة..
حط الكرسي وين تبي هي وقال: هاتي فلوس كاش
نجلاء بقهر: شيل ذذيك الصوفا بعد حطها هنا
غيث باعتراض: لاااا ذي ثقيلة ذي تكلفك اكثر اختي العزيزة
نجلاء وصلت حدهاوصرخت بقهر: انقلعوا يلا اذلف انت وياها خلوني باشتغل لحالي انقلعووووووووو
ابوهم يدخل: نجلاء
نجلاء شافته بقهر وهمست: جا وبيرمي اللوم علي الحين.. كملت
شادن وغيث سكتوا كل واحد يغمز للثاني كيف بيهربوا من عندهم
ابوهم بقهر: قومو ساعدوها اشوف.. قومي انتي
شادن وقفت بقهر وشافت اختها: وش اساعدك فيه يا اختي حبيبتي ؟
ابوها بحزم: شادن لا تتريقي عليها وساعديها وانتي ساكته.. وقم انت يالكسلان شيل هالاغراض وديهم برا
نجلاء تشوفهم بنصر اخيرا جا ابوها في طرفها وقالت : لا هذي حطها هنا وهذي وديها المستودع ما احتاجها
ابوهم طلع وهو يرفع صوته: لا تخلوني اسمع حسكم
غيث انقهر ولف لها: عجبك يا نجيل !! هذي آخرة الخير اللي سويته فيك؟
نجلاء ضحكت بنصر وبلهجة متعالية : اشتغل وانت ساكت لا يسمع حسك

ابو ليث دخل للبيت وشاف زوجته اللي قاعده كالعاده وتتقهوى وتتفرج في التلفزيون وقال بهدوء: ليث وين؟
شافته: وعليكم السلام
ابو ليث: روحي ناديه
ام ليث استغربت: خير وش هالهدوء ؟
ابو ليث لف لها وهو يوقف: روحي ناديه.. يلحقني للمكتب
ام ليث وقفت ومشت لليث.. كان جالس مع لمياء اللي قاعده تسولف عليه وهو يقلب بجواله وساكت كعادته
ام ليث: ليث يمه ابوك يناديك لمكتبه
شافها باستغراب: ليه؟
ام ليث هزت كتوفها: مدري.. وش مسوي انت؟
ليث استقعد: مدري
ام ليث: وش ما تدري ؟ كانه هادي هدوء ما قبل العاصفة الله يستر.. روح شوف
ليث تأفف وقام ولمياء شافت ام ليث: لا يكون درى انه رجع للمشفى؟
ام ليث: مدري بروح اتسمع
ولحقت ليث اللي دخل وقفل الباب ووقفت تتسمع.. جات جنبها لمياء بفضول ووقفوا يشوفون ببعض

ليث جلس وما تكلم ينتظره يدخل بالموضوع
ابوه: وشفيك انت
ليث: وشفيني؟
ابوه سكت شوي بعده قال بهدوء: سامي كلمني اليوم بالشركة
ليث استغرب: شي جديد؟ كل يوم تتكلمون بالشركه
ابوه يهدي نفسه: لمياء تشكيك عند اهلها تقول تعاملها ببرود ومرات تعصب عليها بدون ذنب !
ليث تأفف: افففففففف جايبني عشان هالموضوع.. وخير؟ زوجتي اعاملها مثل ما ابي
ابوه عصب وضرب الطاولة: ليث لا تعصبني !!!!
ليث: زين وش المطلوب مني؟

ام ليث لفت للمياء المصدومة وهمست: ما شكيت لأحد !!
ام ليث تتنهد: لمياء هالايام انا بعد مو عاجبني ليث لا تاخذي بخاطرك منه
لمياء بدهشة: والله م شكيت لأحد.. كنت اسولف مع ليان ودانه بشكل عادي شكلهم هم اللي قالو لسامي!

ابوه ما بين اسنانه: انا شايف معاملتك لها يا ليث بدون ما يقول لي احد بس سكتت هذي بنت عمك عدل معادلتك لها والا..
انفعل ليث وضرب الطاولة بيده بصراخ: لا تعلمني شلوون اتعامل مع زوجتي بعد خلاص عاد انشغل بنفسك اتركني اعيش مثل ما ابي خلاص عاد
ابوه بصدمة صرخ: وطي صوتك!
ليث وقف بقهر وضرب حاملة الأقلام اللي تبعثرو على الطاولة وعلى الارض وهو يصرخ: خلاص زوجتهالي غصب سكتت سكنتني عندك غصب سكتت لا تجي تجبرني اغير معاملتي بعد هذا اللي عندي
لمياء لفت لأم ليث بصدمة اللي سحبتها بسرعة تبي تبعدها عن الباب لكنها فكت ذراعها ووقفت تسمعهم مصدومة
ابو ليث صرخ: ايه تغير معاملتك غصب عنك وانت ساكت بعد فاهم؟؟؟ هذي بنت عمك الله يرحمه لو تزعلها بكلمة قسما بالله ما تلوم الا نفسك
ليث صرخ اعلى بعصبية: هذا اللي عندي مو عاجبها باطلقها وتعيش حياتها بعيد عني خليتني اظلمها معي ماني طايقها مابيها ماني طايق حتى شوفتها كرهتني بعيشتي انت.. ويكون بعلمك بعد اني رجعت توظفت بالمستشفى ومعاد تشوف خلقتي بذيك الشركه.. ولو تبي تطردني من البيت تسوي خير لأني كرهت نفسي وانا هنا......
لمياء حطت يدها على فمها مصدوومة ودموعها بدت تنزل وحدها وهي تشوف ام ليث بعيون مصدومة
ام ليث قطبت حواجبها بحزن وميلت راسها تبي تبعدها بس خلاص سمعته...

انتهى البارت الثالث
انتظروني يوم الجمعة بالبارت الرابع
انتظر رايكمم



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 19-11-2017, 04:37 PM
صورة laumonh الرمزية
laumonh laumonh غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


اااه ليييه كذذذا لمياء مسكينه رححمتها مالها حظ لا هي ولاختها كلهم مهم مرتاحين بس ع الاقل ريهام زوجها يحبها ذي لا اهله ولا هو نفسه.. ججلبي ججلبي تحمست يوم شفت الباررت.. بعدين ي حلوتنا الحلوة وش يوم الجمعة انتي كاتبه نص الروايه مايحتاج ننتظر للجمعة نزليها بكرة ����او اليوم بعد مافيه مانع صراحة اعذريني قاعده أتأمر.. وليد رحمته صراحةً بس بعدييين انصدمت منهه خيير.. وليث اشكره ع معروفه مع الجوري بس مع لمياء حرام مسكينه ماتستاهل وطلال مافهمت يوم يقول ليه يكلمني كذا ومتوتر!؟ اشفيها طريقة كلامه عشان يقاطعه ��

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 19-11-2017, 04:38 PM
صورة laumonh الرمزية
laumonh laumonh غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


امم شكراً ي قلبي ع البارت بنتظار البارت القادم غداً ان شاء الله ����â‌¤ï¸ڈâ‌¤ï¸ڈ

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 19-11-2017, 08:45 PM
Bro1999 Bro1999 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
كيفك حبيبتي ؟؟ اخباركك ؟؟

بارت جميييل ربي يسعدك ي قلبي
استمري حبيبتي
بس عندي طلب ممكن تحددي لنا بشكل عام كم بارت بالاسبوع او مواعيد البارت

وموفقة ي رب بإنتظار البارت القاادم

دمتي بخير و رضااا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 20-11-2017, 03:37 PM
صورة أورشيـنا الرمزية
أورشيـنا أورشيـنا غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها laumonh مشاهدة المشاركة
اااه ليييه كذذذا لمياء مسكينه رححمتها مالها حظ لا هي ولاختها كلهم مهم مرتاحين بس ع الاقل ريهام زوجها يحبها ذي لا اهله ولا هو نفسه.. ججلبي ججلبي تحمست يوم شفت الباررت.. بعدين ي حلوتنا الحلوة وش يوم الجمعة انتي كاتبه نص الروايه مايحتاج ننتظر للجمعة نزليها بكرة ����او اليوم بعد مافيه مانع صراحة اعذريني قاعده أتأمر.. وليد رحمته صراحةً بس بعدييين انصدمت منهه خيير.. وليث اشكره ع معروفه مع الجوري بس مع لمياء حرام مسكينه ماتستاهل وطلال مافهمت يوم يقول ليه يكلمني كذا ومتوتر!؟ اشفيها طريقة كلامه عشان يقاطعه ��
ههههههههه لا لمياء يحبوها اهله الا امه لانه هو مو راضي بيها هي بعد ما رضت
وريهام عكسها يحبها زوجها وما يبونها اهله
لا الافضل كل اسبوع بارت ويكون طويل احسن
ويوم الجمعة كلنا نككون فاضيين

منوورة حبيبتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 20-11-2017, 03:43 PM
صورة أورشيـنا الرمزية
أورشيـنا أورشيـنا غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها Bro1999 مشاهدة المشاركة
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
كيفك حبيبتي ؟؟ اخباركك ؟؟

بارت جميييل ربي يسعدك ي قلبي
استمري حبيبتي
بس عندي طلب ممكن تحددي لنا بشكل عام كم بارت بالاسبوع او مواعيد البارت

وموفقة ي رب بإنتظار البارت القاادم

دمتي بخير و رضااا
وعليكم السلام ورحمة الله
بخير الحمد لله ان شاء الله تكوني بخير

ويسعدك ربي يا قلبي
شكرا

ان شاء الله بيكون بارت واحد كل اسبوع
ويكون يوم الجمعة



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 23-11-2017, 06:43 AM
صورة laumonh الرمزية
laumonh laumonh غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


افاا يذا العلم توقعتش كريمة بس حسافه يالله معليه ننتظر لبكره

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 24-11-2017, 12:07 AM
صورة أورشيـنا الرمزية
أورشيـنا أورشيـنا غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها laumonh مشاهدة المشاركة
افاا يذا العلم توقعتش كريمة بس حسافه يالله معليه ننتظر لبكره
هههههههه معليش والله بس يكون افضل لو مرة بالاسبوع
بكرا ان شاء الله بحط البارت

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي

الوسوم
زهور ، ورود، قلب، في قلبها، الربيع، حديقة، الجوري، الياسمين، النرجس، السوسن
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية لأني ولدت أنثى/ بقلمي ~ بقايا حلم~ روايات - طويلة 702 25-11-2017 06:39 PM
لازلت أحبك بالرغم أنك حطمت قلبي/ بقلمي ~ بقايا حلم~ قصص - قصيرة 17 23-08-2017 09:21 PM
رواية غرور عناد وكبرياء/ بقلمي الهزار المغرد روايات - طويلة 1 25-10-2016 02:26 AM
رواية من عام وأكثر كنت أجي وأدور أحبابي هنا/ بقلمي حكايا ناي أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 5 21-12-2015 08:26 PM
رواية You are warm / بقلمي hajer 195 روايات - طويلة 28 02-05-2015 02:59 PM

الساعة الآن +3: 01:25 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1