اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 10-11-2017, 02:58 AM
صورة أورشيـنا الرمزية
أورشيـنا أورشيـنا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
Upload4e28175c4a في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي

حديقة ورد عطرة..

قلبها لا يتسع إلا للورد.. تجد الياسمين والنرجس، والسوسن ..


رجاءا لا تدع الرواية تلهيك عن عباداتك وصلاتك
كل الأحداث من نسج خيالي ليست حقيقية.. لكنها احداث واقعية
اتمنى القى الدعم والتشجيع حتى اقدر اواصل
ولا تبخلوا علي بردودكم وآراءكم
لانها تعتبر هي الطاقة اللي تخليني اكمل بدون توقف




آخر من قام بالتعديل أورشيـنا; بتاريخ 10-11-2017 الساعة 04:52 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 10-11-2017, 04:14 AM
صورة أورشيـنا الرمزية
أورشيـنا أورشيـنا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


البارت الأول

| لا تُحسبين جميلة |

لا تُحسبين جميلةً جدا.. اذا اُخذتْ مقاييس الجمال...
لكنّ شيئا فيك يخترق الرجولة..
مثل عطر البرتقال..
شيئا يفاجئني.. ويُحرقني..ويُغرقني..
ويتركني بين الحقيقة والخيال..
لا تُحسبين جميلة..
لكنَ شيئا فيكِ مائـيّـا.. طُفولـيّـا.. حضاريـّا..
عراقــيــّا.. وشامــيّــا.. يكلّمني
ويرفض أن يجيب على سؤالي...

لا تُحســـبــين جميـلةً ..
لكنّ شيئا فيك أقنعني..
وعلّمني القراءةَ ، والكتابةَ ، والحروفَ الأبجديَّهْ
فإذا بسنـبلةٍ تُمـشّـطُ شَعرها في راحتـيَّــهْ
وإذا بعصفورٍ صغيرٍ جاء يشرب من مـياهي الداخلـيَّــهْ

الـــلّــه .. كــم هو رائـعٌ..
أنْ تصبح امرأةٌ قضــيَّــهْ ..
نزار قباني




صرخت بجنون : لا تـــتــحركي يـــا ورعه !!
بكت ياسممين على طول وقامت تركض لأبوها : باااابااااااااا
صرخ أبوها المقعد : جووووري !!!!
جوري وقفت تتأفف من مرسمها وراحت لهم بحلطمة وتعب: يبه ما خلتني ارسم عدل كل شوي متحركه جننتني يــبه
ابوها مشاري بعتاب: يا بنتي الضعيفه رقبتها تشنجت وانتي قاعده تصارخين عليها شوي شوي كل شيء ينحل بالهداوه ليش تصارخين، أنا وروعتيني كيف بالضعيفه
جوري بتعب: والله تعبت، تعبت ابي انام بس ما خلتني ارسم براحتي، آآخ لو عندي جوال كان صورتها ورسمتها من زممان وانا مخلصة ومريحين
ابوها يشوف ياسمين: وردتي عاقلة وتسمع الكلام صح ياسمين؟
صدت عنهم ياسمين للجهة الثانية وهي تشبك ذراعيها ورافعة خشمها يقالها زعلانة
مشاري لف لجوري: جوري ماني مرتاح لهالرسم ما راح تغيريه؟
جوري تنهدت: خلاص بابا وعدتك اني راح اتعلم ارسم الطبيعة، راح اتعلم لكن مو الحين شوف حالتنا ، البنات مو شبعانين، ياسمين جوعانة وتعبانه وبكرا وراها مدرسة وماتبي تروح لان ما عندها الأقلام اللي طلبتهم منها الأبله وحتى نرجس تعبانة ، المسكينة ما تقول بس انت تعرف انها محتاجة كثير اشياء.. والايجار من وين بندفع كل هذا؟ خلي شوي تتيسر حالتي وابيع هاللوحات ويصير خير، بيكون عندي وقت اتعلم ارسم طبيعة
أبوها مشاري : طيب يا بنيتي اللي يريحك، أنا ما اقول كذا الا لصالحك ، مو عاجبني ترسمي هالوجوه وتبيعيها
مسكت يد أبوها بحنان وابتسمت بلين: ما عليك يبه، اوعدك باتعلم رسم الطبيعة وراح اترك رسم ذوات الأرواح
وقفت و لفت لياسمين وتخوصرت ومدت بوزها عشان تراضيها ولينت ملامحها برجاء: ياسمين حبيبة أختها بتخلينا نكمل اللوحة، صح ؟ يلا ، عشان بكرا باشتريلك الأقلام اللي تبينهم انتي تختارينهم وتقولي لصديقتك ذيك المغرورة وش كان اسمها؟
ياسمين بزعل: ياقوت
جوري ضربت يدينها ببعض كأنها تذكرتها: ايوه ياقوت المغرورة المجنونة "قالتها بطريقة مضحكة وضحكت اختها برضا" بتطق من الغيرة ، قوليلها أختي الفنانة رسمتني وانتي ما عندك احد يرسمك، بتششب غيرة بتموووت
ضحكت ياسمين برضا ومدت لها يدها ومشت معها للمرسم، ابوها أبتسم بحب وحنان على ورداته،، الجوري والياسمين.. ونرجس، لف يشوف بنته نرجس الكفيفة اللي قاعدة عالزاوية وتنتظر ابوها يكمل لها قراءة القصة، تنهد بابتسامة حلوة وحزينة بنفس الوقت وقال بحنية لنرجس: نرجس حبيبتي، انا بروح اشوف اش فيه عشان نسوي العشاء وانتي توقعي وش بيصير بالقصة بعدين، طيب؟
نرجس بابتسامة: تمام
ومشى بكرسيه المتحرك للمطبخ يشوف ايش فيه عشان يجهز لهم العشاء..
مافيه شيء صحيح لكنه يختلق لهم من البصل أكلة طيبة ، مع أنه مقعد وما يتحرك إلا بكرسيه المتحرك، الا أنه يحاول قد ما يقدر يساعد بنته الجوري ، يحاول يجيب لها زبائن، يروج لها لوحاتها، هو اللي يطلع لبرا ويعرض لوحاتها بكل مكان، فيه عنده صديق قديم له خاطر عنده ابو وليد ، مشاري خيره عليه عظيم عشان كذا كان يحط لوحات الجوري عنده في محله، ويقول انهم للبيع، ومن عنده طلب يتفضل يطلب طلبية خاصة..
يحز بخاطره لما يشوف وردته الجوري تعبانة عشان تكسب لقمة عيشهم،
مصدر رزقهم الحين هو موهبتها في الرسم،، ترسم الشخص وكأنه حقيقة بأدق التفاصيل، تتقن عملها بالتدقيق وما تحب تشوف أي غلط في رسمتها ودايما شغلها نظيف، تفتخر بنفسها في آخر كل رسمة ترسمها وتتحمس لترسم اكثر وتحسن اسلوبها..
شقتهم بسيطه جدا اجار مع تخفيف في السعر لأن جوري تكسب كل من كان بلسانها الحلو وابتسامتها اللي تحليها أكثر وأكثر

جوري ملامحها بسيطة ماهي بذاك الجمال الأخّاذ ولاهي شينة ماتنشاف، عادية لكن فيها شيء جذاب، بسمتها تخلي كل من يشوفها يحبها ولمعة عيونها العسلية تحرك شيء بداخل اللي طاحت عينه عليها،، بمعنى آخر ماهي جميلة كثير لكن جمال روحها ونقاءها منعكس على شكلها الخارجي
وباختصار هي مثل وردة الجوري ، ناعمة مثل بتلاتها ، طيبة مثل عطرها و صلبة مثل جذورها ..
عمرها 23 نحيفة طبيعيا بحكم عيشتهم الصعبة ما كملت دراستها الجامعية بعد ما ماتت أمها وانشل أبوها في حادث صار لهم ،وفيه فقدت نرججس الصغيرة بصرها، طبعا ابوها قالوا له الاطباء انه فيه امل يرجع يمشي، وامل كبير لكن تكاليف العملية غالية مرة.. اما نرجس قالو ان فيه امل ضعيف لكن تسوي العملية بالخارج وبترجع تشوف... وهذا بعيد عليهم لان ما عندهم فلوس بذاك الزود قدهم قد حالهم
صارت جوري هي اللي شايلة مسؤولية ابوها واخواتها بعد ما انطرد من شغله
هم قبل ما كانو محتاجين شي، ماكانو يلقون صعوبة في العيش، ما ينقصهم شيء كانو يعيشون في بيت أفضل من هذا لكن كان اجاره اغلى فاضطروا يغيروه بعد الحادث ، ما تحب تاخذ مساعدة من اهل ابوها او اهل امها، أهل ابوها ما احد فيهم بفكر يعالج ابوها من الشلل او اختها من عماها مع ان عندهم فلوس كثيرة ، ماهم اغنياء لكن قادرين يعالجو اخوهم، محد بيوم سأل عنهم ناقصكم شيء محتاجين شيء، ولا جوري وابوها طلبو منهم لأن كرامتهم ما تسمح لهم..

ياسمين بطفولية: جوري نسيت كيف كنت جالسة؟
جوري تقلد جلستها السابقة: عقدي حواجبك كذا وناظري التفاحة
عقدتهم ياسمين ناظرت التفاحة
جوري: مدي بوزك شوي كذا كذا امممممم "وهي تقلدها"
ياسمين استجابت وجوري بدت ترسم: خليك كذا لا تتحركي
دقيقتين وناظرت ياسمين بأختها: جووري ارسمي التفاحة وخلصيها تكفيين
جوري ميلت راسها تبتعد عن اللوحة : ليش؟
ياسمين بطفولية: جعت، ابي اكلها !
خنقتها العبرة وعشان ما تبين لها ضحكت بحلاوة: طيب كليها خلاص، خلصتها
فررحت وتهلل وجهها وأكلتها على طول وجوري تخبت ورا اللوحة وسمحت لدمعتها تنزل، بلعت غصتها ومسحت وجهها بكفيها من الدموع وعشان تخفف على نفسها التعب، مرة تعبت صار لها ست ليالي متواصلة وهي ترسم هاللوحة ،، ملامح اختها رسمتها بدون ما تشوف لكن في الوضعية جابت اختها عشان تعرف طريقة مسكتها للتفاحة وشعرها ،، بطبيعتها تحب الاتقان كل شعرة لازم تعطيها حقها
بعد نص ساعة رمت جوري الأقلام الملونة في الهواء وصرخت تغير جو على أختها اللي تعبتها معها : خلصناااااااااااااااا
نقززت ياسمين بسعادة وهي تصفق: هييييه اخييرا
جوري ضحكت وفتحت لها حضنها: يلاا الحين نتعشى وننام
ركضت لها اختها وحضنتها وهي تضحك بسعادة ، لفوا لأبوهم ما لقوه بمكانه
بالعادة يجلس بالصالون ويطالعهم، يقرا كتبه او جرايده لين ما تخلص جوري رسمها وياسمين مذاكرتها.. هالرسمة اللي كانت ترسمها الحين كانت طلبية خاصة، ايه طلبية خاصة لأختها، ياسمين مرة حلوة وملامحها مرة طفولية، اسنانها الأمامية الفوقية طايحه ، تغير أسنانها

قبل اسبوع لما راح مشاري مع ياسمين يشوفو لو فيه لوحة انباعت عند المحل أو لا،
في الطريق شافهم شاب ، لما شاف ياسمين أم 6 سنوات تمشي جنب كرسي ابوها المتحرك وتضحك بمرح وسعادة على نكت أبوها ابتسم الشاب وهو يشوف ضحكتها الواسعة البريئة ، مرة حلوة وتجذب مع شعرها الغير ممشوط، رافعته باهمال وفيه خصلات طايحة على وجها، كل ما مشت شوي وضحكت تمد يدها وباصابعها الصغيرة ترجّع خصلاتها لورا اذنها..
مشى وراهم الشاب لا اراديا وهو يشوف ياسمين ، دخلو للمحل ، هو محل ديكور واثاث، و جهة حاط فيها صديق مشاري لوحات الجوري، كلها رسمات وجوه، راسمة ابوها راسمة وجوه اطفال حديثي الولادة، اختها وصديقات اختها وبعض اطفال الحارة لكنها ما فكرت ترسم اختها نرجس لنها تكره تشوف احد يشفق عليها وبنظرها انها تستغل اعاقةاختها عشان تروج للوحاتها فما فكرت ابدا ترسمها
الشاب لما دخل للمحل انبهر بالرسمات بس اللي لفت انتباهه هو ياسمين المرسومة في لوحة ومعلقة وحتى ابوها، استغرب وانتابه الفضول بشدة يعرف مين اللي رسم هاللوحات وكان يشك انه الأب، لف لياسمين وابوها اللي وقفوا يتكلمون مع صاحب المحل ، كان شاب ، ابن صديق مشاري وليد
ياسمين تركتهم يتكلمون وراحت تشوف لوحات اختها لو فيه وحدة ناقصة يعني انباعت
لكن مافيه أي لوحة ناقصة وبلمت بحزن
الشاب شافها: جمييلة
رفعت راسها له وبفرح: بتشتريها؟
وهو يشوف اللوحة وما يشوف ياسمين متعمد: وااو تجنن، ما عندها اسنان هالبنت
كشرت ولفت عنه
ضحك وشافها بطرف عين وكمل : بس تجنننن ماشاء الله
ابتسمت برضا ورفعت راسها له: هذي انا
ما شافها عن قصد وكأنه ما يسمعها: مين هذي البنت ليش راسمينها ومعلقينها هنا... "قرب يقرا التوقيع" جوري ،، يع يا كرهي لهالإسم أكيد صاحبته بششعة
قالت باحتجاج: لا اختي تجنن هي اللي راسمه كل هذي الرسمات
فهم لكنه متعمد ما يشوفها كانه ما يسمعها ولا هي موجودة: خلاص هونت ماهي بحلوة
تراجع خطوتين بيطلع لكن ياسمين مسكته من رجله بسرعة: عمووووو
نزل راسه لها وسوا كأنه متفاجئ: اوووه هو صوتك وانا كان عبالي اسمع صوت فااار؟
ضحكت ضحكة واسعة وبانو اسنانها الطايحة: لااا انا مو فار انا ياسمين انا وردة بابا
ضحك ونزل عندها: لالا اتوقع انه كان الفار يتكلم، بس الحين اكل اسنانك وراح !
ضحكت بقوة: ههههههههههههههههههههه لااااا اناااا هذي انااا
الشاب: وين سنونك؟
قالت: بابا يقول راحو لانهم ضعيفين وبيجو بدالهم اسنان قوية اسنان الغزال
الشاب يضحك: وين رميتيهم؟ مديتيهم للشمس وقلتي يالشمس خذي اسنان الحمار واعطيني اسنان الغزال ؟
ياسمين بلمت: لاا
الشاب بشهق مصطنعة: لااا لييش؟ ما راح يجوك اسنان يعني، بتقعدي كذا ليين تكبري وتصيري مثلي بس بدون اسنان!!
كشرت بخوف: لااا؟
ضحك ورفعها بحضنه وسحب خدها بيد وذراعه الثانية مجلسها عليه : يا زينك والله تنكلي تنووكلي انتي، لا امزح معك ابوك صح عليه، بتجيك اسنان قوية لكن لازم تشربي الحليب وما تاكلي الحلويات والشوكولاطة كثير ، تفاهمنا؟
ضحكت ياسمين ببراءة: اصلا ما اكل الشكلاتة كثير، الحين دايما تشتريلي اختي جوري لما تبيع لوحة ويصير عندها فلوس
قطب حواجبه وقال: اختك ترسم هذي اللوحات وتبيعهم؟
ياسمين بحماس: ايي ترسم كثيررر شوف كللهم رسمتهم هي كللهمم، هي تقول لي اقعدي لا تتحركي وترسمني، دايما لما اتعب واتحرك تعصب علي بس بعدين تقول لي لما ابيع اللوحة باشتريلك اللي تبين
الشاب ابتسم: حلوو اختك تحبك كثير
ياسمين بافتخاار : اييه كثيرر وبابا بعد يحبني..
وقف وليد ورا الشاب وياسمين وجا معاه مشاري بعدما شافوه شايلها ويضحكون
قال وليد: احم
لفو لهم اثنينهم وهي ابتسمت بحماس واشرت على ابوها: هذااا بابا
الشاب ابتسم وحطها عالارض
مشاري يشوف بنته وسحبها له وهمس لها يزجرها لا عاد تقرب من الناس اللي ما تعرفهم كذا
الشاب انتبه لهم لكن ما اهتم وعذره، ووليد ابتسم ابتسامة مزيفة: تفضل
الشاب : لا بس باسال هاللوحة رسم يدوي؟
وليد: طبعا ، شوف يدوي وباتقان..
الشاب : طيب باخذ هاللوحة
وليد: امم للأسف هذي فيه أحد موصي عليها وبياخذها الاسبوع الجاي... تقدر تشوف اللوحات الثانية مثل هذي وهذي...
قاطع الشاب: لالا ابي لهالصغيرة، مو مشكلة.. شكـ..
وليد بسرعة يقاطعه: نقدر نوفرها لك لو تطلبها
الشاب شافه بدهشة: جد! طيب ابي لوحة لهالصغيرة ياسمين
وليد: اكيد اكيد،، بعد اسبوع تقدر تجي تاخذها... يوم الاحد الجاي
الشاب ابتسم وغمز لياسمين وراح يتفاهم مع وليد وهي ضحكت ولفت لابوها......

حاليا..
نامت ياسمين مع جوري ونرجس بعد ما ساعدت ابوها ينام بفراشه.. ما حست بنفسها الا وياسمين تصحيها: جووري جووري اصحي
صحت جوري مفزووعة وشافتها: السااعه كمم؟؟؟
ياسمين ببكية: راح اتاخر على المدرسة وتهاوشني الأبله
رككضت جوري للحمام وهي تسحب أختها وبعدها مفزوعه : لااا تعالي حبيبتي ما راح تهاوشك تعاالي.. غسلت لها ومشطت لها شعرها بسررعة، لبستها ومدت لها شنطتها : انتظري بألبس عبايتي
لبست بسسرعة فائقة واخذت شنطتها ،غطت اختها نرجس النايمة بلطف وباستها على جبينها بعده راحت لياسمين: يلاااا
ياسمين: بس بابا
جوري: خليه ينام ولما ارجع باصحيه، يلا
ياسمين مشت معها بطاعة وهي مكشرة وخايفة حدها..
وصلتها جوري للمدرسة اللي على بعد 1 كيلومتر تقريبا ، وصتها لما تطلع تنتظرها عند الباب وما تتحرك.. ورجعت وهي تتثاوب..
دخلت تتوضا وتصلي وهي حدها تعبانة وهلكانة بعده راحت لأبوها تصحيه
لقته صاحي لكن واضح عليه تعباان ومسخن
جوري بدهشة: صاحي!
ابوها ابتسم: صباح الخير بنتي
جوري اقتربت منه: وشفيك وجهك تعبان؟
مسكت يده بحنان وشههقت وهي تحس بحرارته: انت مسخخن!!!
ابوها: لااا مافيني شي وشفيك ارتعتي كذا
جوري بخوف: ييبه حرارتك مرتففعة مررة
ابوها : لا تكبريها ي بنيتي ما فيني الا العافية.. ساعديني باقوم
جوري وقفت: لااا مستحيل تقوم باروح اشوف جارتنا ام سعد تعطيني شي دوا
مسكها: لا تكبريها ما فيني شيء
جوري باست يده : انت تعبان واضح عليك لا تحاول تخبي علي انا اعرفك
تنهد بحب: وش اسوي لك يا بنتي كيف بارد لك خيرك وتعبك علينا
ضحكت ووقفت بمرح: لا تسوي شي، انت سويت وانا صغيرة والحين دوري أنا اسوي.. اييه يابوي وش عبالك هالاشياء بالادوار سوي الخير تلقاه بعدين ينتظرك صح؟ هذي كلمتك ونصيحتك الدايمة لنا..
طلعت من الشقة بجلال الصلاة وهي تضحك بصوت عالي عشان ابوها يسمع ضحكتها وهي تخبي ورا هالضحكة غصة،، وراحت لجارتها اللي فوقها ام سعد
طلبت منها شي دواء لكنها ما لقت عندها، تنهدت ورجعت، جابت كمادات وبللتها بالماء البارد وحطتها على جبينه وذراعينه واخذت اللحاف منه: بتخف حراراتك كذا
ابوها : عطيني اللحاف ليش خذيتيه
جوري: لاا كذا افضل،
ابوها حسس بالبررد: جووري عطيني اللحااف
جوري باصرار: لااا انت مسخنن ..
ابوها حاول يججلس ويبعد الكمادات من على جبينه وذراعينه: مافيني شيء يا بنتي وشفيك خايفة ، خليني بروح لأبو وليد باعطيله اللوحة اللي خلصتيها امس
جوري باصرار وعناد: أنا باخذها انت اقعد ارتاح، وما راح اتاخر بسرعة بارجع
ابوها: لا انا باخذها ما يصير
جوري طلعت بعناد: انا باخذها انت اقعد ارتاح، باوصي ام سعد ترسل سعد يقعد عندكم لو تحتاج شي.. تمام؟ ونرجس نايمة بالغرفة لو تحتاج شي ناديها وبتصحى
ابوها تنهد: خلاص روحي بس لا ترسلي سعد
هزت راسها بمجاراة وابتسمت: طيب طيب
لبست عبايتها واخذت شنطتها المبهرجة بالورد الجوري والياسمين والنرجس
وطلعت بعد ما شيكت على ابوها، راحت لأم سعد طلبت منها ترسل سعد ولدها ينتبه لأبوها لكنه مو موجود.. راحت تتنهد واخذت اللوحة ، طلعت وواصلت مشي، تقريبا 4 كيلومتر عشان توصل للمحل..
دخلت أخيرا وهي تتنهد بتعب: السلام عليكم
لف وليد بعدم تصديق وهي لما شافته اسستحت واحمرت خدودها ونزلت عيونها عنه بحياء
وليد طار من عيونه لما شافها: وعليكم السلاام يا هلا بالفنانة تو ما نور المحل
ابتسمت بخججلل وبان من عيونها انها استحت وهو ابتسم بحب: شخبارك جوري ؟
جوري بصوت خافت وحياء: بخير
وليد: ها خلصتي الطلبية
جوري: ايه.. ما تأخرت ان شاء الله؟
وليد: لالا بعده ما جاء اللي طلبها.. اشوفها؟
جوري حطتها على الارض وشالت الغطاء الابيض عنها وهي تتحلطم: ما يكفي تعبتني ليالي زادتني بالطريق
وليد: المرة الجاية لا تتعبي نفسك ولا عمي مشاري ، انا بجي اخذهم
جوري: لا يكفي خيرك تبيعهم هنا ماله داعي
وليد: الا له داعي، بعدين ما ابيعهم كذا لله لا تنسي اني اخذ حقي غصب عني
جوري ضحكت: ما نسيت ما نسيت..
* جوري وابوها اصرو عليه انه لازم ياخذ حقه من كل لوحة يبيعها وهو يصر ان ما يبي بالاخير غلبوه*
جوري: طيب انا بروح ابوي تعبان شوي عشان كذا جيت أنا
وليد: سلامته وش فيه؟
جوري: لا بس مسخن وتعبان كذا
وليد : انتظري شوي
ومشى بياخذ شي يمده لها لكن دخل أبوه.. لما شاف ابوه سكت وما مدلها شي وهي بسرعة طلعت بعد ما سلمت على ابو وليد من بعيد تخاف منه ، شكله يخوف مرة مع انه ابوها يوصفه بانه حنون لكنها تخاف منه..
مشت ثلاث امتار او اربع الا تذكرت شنطتها.. رجعت وهي تتحلطم وتكلم نفسها بقهر : يعني لازم اتعب لازم، 500 ريال اخذها بعد ما احللها عدل
دخلت واخذت شنطتها وهي تعتذر منهم
..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 10-11-2017, 04:48 AM
صورة أورشيـنا الرمزية
أورشيـنا أورشيـنا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


مشت ثلاث امتار او اربع الا تذكرت شنطتها.. رجعت وهي تتحلطم وتكلم نفسها بقهر : يعني لازم اتعب لازم، 500 ريال اخذها بعد ما احللها عدل دخلت واخذت شنطتها وهي تعتذر منهم
دخلت يدها في الشنطة تدور فلوس يمكن تلقى وتشتري موية حدها عطشت بالحر والمسافة الطويلة وهي شايلة اللوحة زادتها تعب على تعب ..
ما لقت وتاففت، قفلت سحاب الشنطة البيضا المبرهجة بالورود المرسومة ورفعت راسها بتكمل طريقا الا وقفت قبل تصطدم بالشاب الواقف قدامها، كان باين انه واقف من مدة لانه كان حاط يده اليمين بجيب بنطلونه ويده الثانية منزل بيها النظارة الشمسية من عيونه لانفه بس ما شالها، واضح كان يطالعها وواقف من اول .. ما اهتمت له وتراجعت خطوتين وغيرت طريقها وكملت مشي وهي تتأفف
شال النظارات ولف لها وهو يطلع يده من جيب بنطلونه: جوري !
وقفت باستغراب ولفت له،، قطبت حواجبها يمكن تعرفه يمكن من اولاد عمها او خوالها ، لكن لا اول مرة تشوفه !
ظلت تناظر فيه مستغربة وتحلل الوضع منو هذا اللي يعرف اسمي؟ ومن وين يعرفني وكيف يعرفني
ابتسم: انتي الفنانة؟ جوري
جوري: عفوا؟
الشاب: انا الشاب اللي طلب منك رسمة اختك ياسمين
بققت عيونها تطالع فيه بصدمة: وكيف عرفتني؟
الشاب هز كتوفه : سهلة، يدك فيها لطخة حمرا وبرتقالية اكيد من الالوان، شنطتك واضح ان الورود فيها مرسومة حديثا ، الجوري والياسمين ... انتي واختك ....
قاطعته بدهشة: امداك تطالع يدي وشنطتي؟ لا ويقول مرسومة حديثة؟؟؟ استغفر الله بس...
ومشت مقهورة ما تددري شيحس فيه.. الا لفت بسررعة له: هاااي لحظة كيف عرفت اسمي؟
توقف هو بعد ولف لها: توقيعك باللوحات اللي داخل.. !
ومشى دخل المحل وهي تاففت وكملت طريقها ( كله من هالشنطة الغبية.. وجع الحين بيقول عني وسخه هالالوان غسلتهم الف مرة وماراحو شاسوي لهم يعني.. افف شغال المحقق كونان على راسي امداه يطالعني من فوق لتحت ويستنتج اني جوري،، باين نسونجي يا كرهي لهالأشكال..)

دخل المحل وأخذ اللوحة مبهووور منها باين شغل دقيييق ومتقن، التفاصيل خلته يندهش كلشيء باتقان .. دفع حقها وهو منصدم وطلع.. حطها بسيارته السوداء الفخمة ومشى الا يشوفها تمشي قدامه..
توقف جنبها بالطريق وهي ابتعدت بخوف.. فتح الدريشه وناداها: جوري
لفت وانقهرت لما شافته: اييش ايششش جاي تتبعني بعد؟ صدق وقح
ضحك ونزل: لا تغتري وتكبري راسك ماني اتتبعك بس فيه سؤال براسي، دامك محتاجة فلوس ليه تبيعين لوحاتك بهالمبلغ الرخيص؟
جوري بصدمة واندفاع: محتاجة فلوس؟ من قال اني محتاجة فلوس؟ لا تشوف شنطتي تحسبني ما عندي ترا ذي هدية من شخص بعدين انت وش تفهم في الموضة ؟؟ اصلا هذي موهبة بس زيادة امارس موهبتي مو عشاني محتاجة فلوس
الشاب بسخرية: اها عشان كذا كانت ياسمين تقول انها ما تاكل شوكولاطة ولا حلويات الا لما تبيعي لوحاتك ويصير عندك فلوس، وفرحت حدها لما قلت اني ابي اشتري اللوحة و...
قاطعته بقهرر: وش دخلك؟ وشش دخللككككك؟؟؟ صددق ما تستحي على وجهك انت لاحقني عشان تقول هالكلام؟ اصلا وش دخلك؟ فيني او بياسمين وش دخلك؟
مشت ووهي تحاول تمسك دموعها ما تنزل: وجع ناس ما تستحي لاحقني عشان يسم بدني ، استغفر الله يا ربي استغفرر الله.. لو دريت كان والله ما رسمت له ولا بعت له تفووهه على شكلك يا اللوح

تنهد وهو ييسمعها ما كان قصده بس كان بيثبت لها انه ما صدقها وشكله غلط..
ركب سيارته ومشى وهي بعد ماوصلت للبيت راحت لابوها على طول وتطمنت لقته نايم وحست انه حرارته انخفضت شوي..
تنهدت ومشت.. عدلت المرسم حقها ولمت الاقلام اللي بعثرتهم،، غسلت الريشات اللي خلتها امس مثل ماهي واخذت بلوزتها تغسلها..
بعده جلست واخذت ورقة وكتبت جميع متطلبات اختها والمصروف اللي تحطه بجهة عشان تجمع فلوس عملية ابوها..
من لما سوى الحادث وهي كل ما اخذت فلوس حطت نصها بجهة عشان العملية المتكلفة.. والباقي تصرفه بحرص على اكلهم وعلى الاجار
تنهدت لما شافت ان هالمرة لازملها كثير مصاريف عشان اختها.. ( لا ما يصير كذا لازم اشوف لي محل ثاني يبيع لي هاللوحات،، ولا باكل تبن هالمرة.. استغفر الله ، يا رب ساعدني بس اعالج ابوي ويرجع يمشي مثل قبل ياا رب ونرجس،، مع انه مستبعد كثير ومافيه الا بصيص امل صغير انها ترجع تشوف بالمستقبل بس يا رب ما يصعب علي شي بوجودك معي.. يا رب قد عز علي طلبي وهو عليك هين،، ساعدني يا رب)
تنههدددت بعممق وما سمحت لدموعها تنزل هالمرة..وقفت ومشت للمطبخ، اخذت كاس حليب وحبات تمر وخبز لأبوها بعده راحت لمرسمها، جلست تفكر وش ترسم هالمرة،، لازم عليها ترسم شي ملفت للنظر وترفع سعرها.. عالاقل تبيع هاللوحة ب 600 عشان تقدر تلحق..
اخذت قلم الرصاص وبدت تخطط ما تعرف وش بترسم..
قامت طلت من الشباك يمكن تشوف شي بزر ويعطيها لمحه وترسمه..
ما شافت اي بزر بالشارع الكل بالمدرسة بهالوقت..
تنهدت ، مالها الا ترسم اختها مرة ثانية وتشوف وين توديها يمكن تلقى شي محل مشهور ويبيع لها بسرعة
بدت تتفنن وهي تدندن بألحان الا وتسمع الجرس يرن..
وقفت وهي ببلوزتها حقت الرسم الملطخة بالالوان بكل جهة ، فتحت الباب وهي مزاجها عال العال لانها اول ما تبدا ترسم يتغير مزاجها للاحسن تلقى راحتها بالرسم
تفااجأت وبققت عيونها عاللي واقف قدام الباب وتلعثممت ...

بمكان ثاني..
جلست شادن وهي تمسك كاس العصير وتتحلطم: يمه حرام عليك خليني اروح للمكتبة مع البنات تكفيين
امها: لا يعني لا، لما يجي اخوك بياخذك
شادن بحلطمة: هذا ما بيجي الا بالليل تكفين نجلاء وطالباتها يبدو الدرس بعد ساعتين
امها تحتسي قهوتها: خلي نجييل تعطيك من ادواتها
شادن تسمعي على نفسها بخوف :بسم الله علي.. ويييع انا اطلب من هالمخلوقة الغثيثة؟ لاا مستحيل هي طلبت ادوات وما يدخل الدرس الا اللي عنده
امها بهواش: هالمخلوقة الغثيثة تكون اختك الكبيرة يالسنعه، قوليلها، هي طلبت من باقي بنات الددورة انتي اختها مافيه فرق ادواتها ادواتك عادي
شادن بقهر : لا يمه مستحيل اطلب منها خلاص هونت ما راح ادخل معهم
امها بلا مبالاة: انتي ادرى، روحه مع بنات الجيران للمكتبة مافيه، هذا سواقهم بس نظراته تخوف بس نظراته، واصلا هذي رانيا ما ارتاحلها وتعرفيني اكرههاومحذرتكم لا حد يمشي معها سلام من بعيد وانتهينا
شادن بوزت: مدري وش شايفة عليها عشان تكرهيها.. البنية حبابة
امها بدت تعصب: انتي الحبابة قومي انقلعي عني
شادن وقفت ومشت للملحق في ورشة اختها تطل عليها،،
اختها نجلاء 24 سنة اكبر منها بثلاث سنوات يعني شادن 21 شخصياتهم مختللفة عالأخير، نجلاء شخصية صارمة وجدية مرة ما معها مزح،، فنانة وفاتحة ورشة لتعليم الرسم في قصر بيتهم ..
اما شادن عكس شخصيتها، ضحوكة وتحب المزح مع اخوها ليث الاكبر منهم 28 سنة واخوها غيث الاصغر منها 20 سنة
هم يشكلو ثلاثي ضد نجلاء دايما ويحبو يأذوها ويرفعو ضغطها، يتمسخرون ويتريقون عليها لانه عندها ذوق خاص غريب في اللبس وفي الاكل وفي الديكور وفي كل شيء مختلفة تماما عنهم
طلعت نجلاء من ورشتها ورككضت شادن اللي كانت تطل عليها بالسر عشان ما تشوفها وتسويلها محاضرة،
وبهالاثناء دخل ليث وهو شايل لوحة بيده ويدندن بالحان
شاددن طارت من عيونها لما شافته :ليييييييييييييييييثثث جيييت اخييررااا
لف لها: اوه شدندن
شادن باعتراض: شيدو لو سمحت، المهم خلينا وديني المكتبة تككففى
نجلاء اخذت منه اللوحة معصصببة: ليث كم مرة قلت لك لا تروح للوحاتي م تفهم؟
اخخذها بسرعة منها: هيه عبالك انتي الوحيدة اللي ترسمي وتسوي لوحات ذي شاريها ب 500 ريال
رفعت حواجبها باستغراب وشادن بحلطمة قالت: ليش كل الناس ترسم الا انا تككفى ودني المكتبة ابتعلم الرسم عن هذي الغثيثة استاذتي نجلاء
نجلاء ما اهتمت فيها وفتحت الغطاء عن اللوحة وقالت بانبهار: وااو !!
شادن تعجبت: وااااو تجننن من هالبنية؟
ليث رفع حواجبه بفخر: بنيتي
شادن ضحكت: يلا عاد وديني انا باتعلم وبارسملك لوحة لبنيتك الحقيقية المستقبلية رسمة افضل من هذي وبالمجان بعد، مججنون انت تشتري لوحة ب 500 الف واختك البخيلة الغثيثة رسامة؟ تسمعك امي تذبحك
نجلاء قعدت تدقق في اللوحة بانبهار وبعض الغيرة لانها لو هي ما راح ترسمها بهالدقة والتفصيل
ليث: ب 500 ريال شيلي الالف ذيك
شادن بدهشة: احلف؟
ليث: والله
نجلاء بسخرية: أجل مزيفة ماهي رسمة ذي اكيد مطبوعة
ليث ضحك بسخرية: المسيها تعرفين المسيها، الوان مدري شسمها انتي تعرفين على القماش.. كيف مطبوعة هاه؟
تركته نجلاء ومشت وهي تحس بالغيرة مغرورة لدرجة كبيرة مسوية نفسها مافيه احد يلحق رسممها، مع انها فنانة ورسمها مرة حلو لكن هاللوحة اللي شافتها خلتها تتحس بالغييرة
شادن برجاء: ليووث تكفى
ليث: اف منكك انتي بعد انقلعي عني
ومشى وهو شايل لوحته بعد ما غطاها عشان ما تشوفها امه، طلع بسرعة وبخفة الدرج عشان ما تقفطه امه بس شافت ونادته: لييث؟
لف لها بخيبة: هلا يمه هلا
امه وقفت وراحت له باستغراب: غريبة نجيل عطتك لوحة؟
ليث توهق: لا ذي شاريها
امه بدهشة: شاريها؟ وليش من متى انت تحب اللوحات؟
مشى لفوق بتهرب: كذا بس يمه بغيت اشتري وشريت، حرة في نجلاء
امه مسكته: ليث باشوفها شفيك هارب
ليث يطلع وهي لاحقته: ماله داعي وردة عادية
امه اخذت الغطاء الابيض من فوقها : وقف
تنهد وخلاها تشوفها: هااااه هاااه ارتاحي الحين الا تشوفينها يعني
امه ظلت تشوف في البنت بعده رفعت له عيونها وبلعت ريقها: مين هذي؟
ليث مشى: مدري شفتها وعجبتني جبتها
امه هزت راسها ونزلت وجلست عالصوفا وغمضت عيونها وبلعت ريقها عدة مرات متتالية وهي تفكر في اللوحة والبنت اللي شافتها ...




انتهى البارت الأول

مين برايكم اللي جا وتفاجأت بمجيئه جوري؟
ومين هذا ليث اللي من لما شاف ياسمين لحقها ؟
وليش أمه ساءت حالتها لما شافت اللوحة؟
وجوري ووليد وش ممكن يكون فيه شيء بينهم؟؟
نجلاء وشادن وش بيكون دورهم ؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 10-11-2017, 04:51 AM
صورة أورشيـنا الرمزية
أورشيـنا أورشيـنا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


اتمنى القى تفاعل يحمسني اكمل وما يجيني احباط
انتظركم احبابي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 10-11-2017, 03:37 PM
كيلوبترا2017 كيلوبترا2017 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


السلام عليكم و رحمة الله و بركااته

بدااية جميييلة و مووفقة بطرحككك

منتظرة البارت القاادم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 10-11-2017, 06:50 PM
غريبة في عالم احلام غريبة في عالم احلام غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
11302798202 رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


السلام عليكم، بداية رائعة ما شاء الله عليك
بتمنى تكملي بنستنك👍🏻🎁

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 10-11-2017, 09:51 PM
صورة أورشيـنا الرمزية
أورشيـنا أورشيـنا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها كيلوبترا2017 مشاهدة المشاركة
السلام عليكم و رحمة الله و بركااته

بدااية جميييلة و مووفقة بطرحككك

منتظرة البارت القاادم
وعليكم السلام والرحمة
مشكورة حبيبتي على تشجيعك
ان شاء الله ما اطول عليكم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 10-11-2017, 09:53 PM
صورة أورشيـنا الرمزية
أورشيـنا أورشيـنا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها غريبة في عالم احلام مشاهدة المشاركة
السلام عليكم، بداية رائعة ما شاء الله عليك
بتمنى تكملي بنستنك👍🏻🎁
وعليكمم السلامم
الله يسلمك تسلمي والله
ان شاء الله باكمل وم راح اطول عليكم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 11-11-2017, 06:01 PM
JasmineWA JasmineWA غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


جميل جداً

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 12-11-2017, 12:08 AM
صورة أورشيـنا الرمزية
أورشيـنا أورشيـنا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها JasmineWA مشاهدة المشاركة
جميل جداً
تسلمين حبيبتي انتي الاجمل

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

في قلبها تتزاحم الزهور / بقلمي

الوسوم
زهور ، ورود، قلب، في قلبها، الربيع، حديقة، الجوري، الياسمين، النرجس، السوسن
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية لأني ولدت أنثى/ بقلمي ~ بقايا حلم~ روايات - طويلة 695 06-11-2017 12:15 AM
لازلت أحبك بالرغم أنك حطمت قلبي/ بقلمي ~ بقايا حلم~ قصص - قصيرة 17 23-08-2017 09:21 PM
رواية غرور عناد وكبرياء/ بقلمي الهزار المغرد روايات - طويلة 1 25-10-2016 02:26 AM
رواية من عام وأكثر كنت أجي وأدور أحبابي هنا/ بقلمي حكايا ناي أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 5 21-12-2015 08:26 PM
رواية You are warm / بقلمي hajer 195 روايات - طويلة 28 02-05-2015 02:59 PM

الساعة الآن +3: 09:29 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1