اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 41
قديم(ـة) 18-12-2017, 10:40 PM
جروح عابرهه جروح عابرهه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: متغربة يا يمة/بقلمي


البارت الثامن عـشرر..|


بعد فتره حست باحد يهزها ويهمس باسمها فتحت عيونها وخرت على وراء برعب حقيقي ......

همس مره ثانيه الصوت بحنان وابتسامه عذبه :جمانه حبيبتي لا تخافي انا صاحي ...

ارتجفت وناظرت المكان كانت الشمس طالعه وخرت على وراء بخوووف اكبر ....

ريان وهو ندمااااااان انه سكر ويدعي بداخله على عادل الي سكره غصب عنه :جمانه والله ماكنت ابي .....

قاطعته :ماكنت تبي ايششش !؟؟؟الله عليك ي محترف شااااطر

ريان بخوف عليها :ايش صار البارح ؟؟؟ ولدي كيفه ؟؟؟؟

جمانه وقفت ودفته وعيونها تدمع :هاااااامك ولدك لو هامك مارجعت للبيت سكران تطمن ولدك بخير مثل ابوه بس امه انجنت ....حيووووووان حثاله

دفته وراحت وهي ميته بكى ......

....اأمسك دمعتي اذاآ حسيت بالوجع;أاكتم شهقتي وقت ما اآبكي; اتذكر كل شئ جميل حصل لي واضحک;اهمس بداخلي,, ايوااااه انا قويه مانكسر.....



وصلت جناحها وجلست على اول كنبه وتركت دموعها على راحتها بكت بالم .....

دخل وكانت جالسه وحاطه راسها بين يديها وتشاهق وجعه قلبه مشى لحدها وجلس عند رجولها على الارض وايديه على ركبتها وتكلم :جمانه جد انا اسف

صرخت به بصوت متحشرج من البكى :اسف اسف على ايش اسف على خطفك لي من مدرسه اسف على حرمانك لي من اهلي اسف على عمري الي راح ب الغربه او اسف على الي انا عطيتك وانا مرغمه ريان انا ابد ماحبيتك والي انا عطيتك ترا ابد مو من خاطر بس سويت الي سويته علشان اقنع نفسي انك زوجي ومالي غيرك بس صدمتني صدمتني لما جيت سكران سكران يابن الناس ترا طاقتي ماعاد تقدر تتحملك

قاطعها بهدووء وهو يركز عينه بعينها :اطلبي الي تبين وانا مستعد اسويه علشان تسامحيني على كل شي وتعيشي معي حياه طبيعيه !،..

ركزت عيونها بعيونه وهمست بانكسار :اعتقني !!!!

حلت الصدمه على وجهه :مستحيل اطلبي غير الطلب هاذا !؟؟؟

نزلت دمعه الانكسار على خدها :يابن الناس اعتقني طلقني النفس عايفتك وماتريد تعيش معك وانت وش تبي بوحده ماتبيك

ريان مسك يدها برجاء :تكفين جمانه فكري فيني فكري بولدك الي في بطنك وش راح يكون مصيره

سحبت يدها منه بقرف وتكلمت بتقطيع :فـ ريـ دهـ ....وولدي مالك دخل فيه اعتبرني حلم وصحيت منه او اعتبر انك ماصادفتني

ريان :اعتبرك حلم ...بعدين وين تروحين مالك احد غيري واهلك الله يرحمهم

نزلت دمعتها مره ثانيه :ادبر نفسي بس بليييييز ريان اعتقني نزلني في جده واتركني

ريان حس ان مافيه امل وانها مصره وقف وبجمود :طلاق ماني مطلق واذا تبين شي ثاني راح انفذه لك

طلع من الجناح .....


وقفت جمانه بتعب توضت وصلت الفجر وانسدحت في سريرها ......

.................................................. .........
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.……


ناظره وبجموووود :ليش ماترد علي !؟؟؟

لف لمصدر الصوت بسرعه :احمـــد !!!!

تكلم بغضب:ايوه احمد تحسبني مارح الاقيك .؟؟-عطاه ظهره وبضيقه -للمعلوميه انا ادري من امس انك هينا بس ماحبيت ازعجك واسف على الازعاج ي صاحبي انا راجع لرياض

جاء بيمشي بس وقفه صوت يزيد الضايق :طيحت كرامتي ب الارض وداستها برجولها كذبت علي !؟؟؟

لف له احمد وبضيقه اكبر :انساها ي خوي انساها !!!

لف وجهه للبحر وغمض عيونه وسال :تقدر تنسي خطيبتك

سكت احمد لفتره وهو يتذكر خطيبته الي مستحيل ينساها :.....حالتي مو زي حالتك ??!

يزيد جلس على الرمل :ايوه حالتي مو زي حالتك انت خطيبتك الله يـ...

قاطعه احمد وهو بيروح :الله يرحمنا جميع احساسي يقول ماهي بميته

يزيد انفجر عليه :احمد انت ماتستوعب خطيبتك الله يرحمها ليش مانت مصدق

احمد لوح بيديه ليزيد :الدليل ؟؟؟؟

يزيد :الدليل احترقت ومالقو لها اثر

ضحك احمد بمسخره وراح لسيارته :هههههههههههههه جد مصخره

وقف يزيد وراح له يركض ومسكه مع يده قبل يركب وتكلم بسرعه :احمد انا راح اتزوج اريج تساعدني ؟؟؟

ناظره احمد ب استنكار :تتزوج وحده ماتبيك وش تبي فيها وكيف اساعدك !؟؟

يزيد :وربي لااخليها تندم وتترجاني علشان اطلقها

احمد لوح بيده :اجل مستحيل اساعدك

يزيد ابتسم على جنب :كيفك ....اريج لي واذا ماكانت لي مستحيل تكون لرجال غيري سامع راح اذبح الي يقرب منها او اذبحها

احمد ربت على كتفه وكانه يكلم طفل :تزوجها ي صاحبي مدامك راح تجن كل هلجنون بس ابد لا تتهور وتسوي فيها شي

يزيد بنصر :يعني بتساعدني !؟

احمد :وش تبي اساعدك فيه ابشر وان اخوك .

ابتسم يزيد :اوكي اجل لا ترجع لرياض الا وانا مملك ملكتي بعد اسبوع

ناظره احمد وضحك :جد مجنووووون




.................................................. .........
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.……

.........................اريـــــج .................


جالسه بغرفتها وتراسل مرام على الجوال ...
بعد ماخلصت نزلت الجوال وهي تناظره وتنهدت براحه :الله يوفقك مرام ويهنيك

وقفت وطلعت من غرفتها نزلت تحت كانو اهلها موجودين كلهم ب الصاله والوقت الحين العصر ...
ابتسمت :سلام عليكم

الكل باصوات متفرقه :وعليكم السلام

جلست جنب ابوها الي صب لها قهوه بابتسامه :تقهوي

ابتسمت لابوها :والله ماهي بيدك هههه

ابتسم واعطاها الدله ...

نــايف ناظر اريج :وش فيك ي اروجه مالك شوفه بكرا على درب الشمال ماشي

شهقت اريج وشرقت ب القهوه :بكرا رايح لشمال لااااااا تكفى لسى ماشفتك

ضحك نايف :هههههههههه بعد بكرا دوامي ليه حوالي عشر ايام جاي

اريج وقفت ونزلت الفنجال :صبر الحين البس عباتي واجي

فتح عيونه نايف :ليه !؟؟؟

اريج وهي ماشيه :عبيرووووه تمشين معنا

عبير حاطه ايدها على خدها تكلمت :وين بتروحون

اريج وهي ماشيه مع الدرج صرخت عشان عبير تسمع :ياحبيبتي نيوووف جاينا ولا نروح نخليه يمشينا

عبير وقفت وراحت ركض وهي تكلم نايف :نايف انتظروني بلبس عبايتي واجي

نايف مفتح عيونه مو مستوعب :هيه هيه وين رايحين
عبير وصلت الدرج :نيوف وش فيك بروح مع اريج

سعود ونواف وام نايف وابو نايف ميتين ضحك ....
بعد دقايق نزلن الثنتين مع الدرج وهن يتهاوشن ويعدلن الطرحه وقفن قدام نايف ...

اريج بسرعه وهي كاتمه ضحكتها :قووم قوووم جهزنا

نايف فاتح فمه :وين !؟؟؟

عبير :نيووووف ياالله عاد قووم لاتصير معقد

فتحت عيونها رايج بصدمه مسطنعه :نااااايف الرجال ماترجع بكلامها قوم قوم

نايف لو معه موت اطلقه على اريج الي سوت مسلسل وصدقته .....
بعد حب خشوم وافق يطلعهم ......



.................................................. ........
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.……

.....................) رولا (...........................


طلعت من الصاله بتروح غرفتها وكان موجود امها ورايد وراكان توه صاحي واخلاقه مزفته ورنيم جالسه بعيد عنهم وتابع التلفزيون ....

وقفها صوت صارم غليض رجولي :بنت !؟؟؟

لفت رولا لمصدر الصوت ومغصها بطنها :نــ،،ـعم بابا !؟؟؟

لوح بيده بعدم رضى :مالي بنت تكذب علي وتخدعني

رولا انصدمت وناظرت راكان :اااا،..وش فيه بابا !؟؟

الكل ناظر ابو ريان ويستنون الانفجار .....

ابو ريان تقدم بخطواته لرولا بثقل ومسكها مع زندهاا :خططك وكذبك مايمشي علي -رماها بعيد عنه -ملكتك الخميس على مشاري ال......وراح تنقلعين معه بدون حفله زواج لانك ماتستاهلين الطيب

الكل حلت الصدمه على وجهه ....

رولا مصدووووووووووووووووومه لالا مستحيل اخذ مشاري ال....هاذا فقير وعلى قد حاله صحيح ماعمري شفتهم بس هاذا اخو الي انا كنت اهينها ب المدرسه لا لا مستحيل اخذه والله الموت اقرب اني اخذه ......تجمدت ولا ردت ...

تدخلت ام ريان بقوه :عبد العزيز انت ناوي تقتل بنتي بتزوجها واحد كل الي يملكه ثوبه الي عليه

عبد العزيز بعضب :انتي انكتمي وبنتك تستاهل لانها كذبت علي -اشر على راكان -وانت حسابك عندي بعدين

رنيم نزلو دموعها وهي تناظر ابوها :بابا بلييييييز ارحم رولا

رايد جالس على الكنبه ولا همه لو تنفجر قنبله متعود على ابوه وعلى اطباعه الشينه ....

راكان بلع ريقه بصعوبه وقف :يبه انا اســ...

قاطعه عبد العزيز :اسكت مابي اسمع صوتك انقلع من وجهي

راح راكان بسرعه من الصاله .....

رولا وقفت وهي مو مستوعبه ولا نزلت منها دمعه تكلمت بجمود :شكراً بابا -حركت عيونها على اهلها -يبه راح. تقول في يوم سامحيني رولا انا راح اسامحك لسبب واحد لان اسمي لما ينطقونه ينطقون اسمك وراه اما وجهي مارح تشوفه ابد ابد اشبع يابوي من وجهي لانك مره ثاني مارح تشوفه مارح تشوفه

عطته ظهرها ومشت بهدوووء وخطوات سريعه ...

عبد العزيز بغضب :جعلني ماشوفه طول العمر ي الخايسه

رنيم جلست واهوهمت نفسها انها تتابع التلفزيون ......

عبد العزيز راح لغرفته ولحقته ام ريان ...


..................................................
بنفس البيت ب الدور الثاني .....


صحت من النوم ناظرت الساعه كانت الساعه ....6 صباحاً تمتم بعدم رضى وناظرت جنبها تدوره بس ماحصلته وقفت وراحت لدوره المياه اخذت شور سريع وطلعت وهي لابسه الروب وشعرهاالمبلل منسدل على اكتافها وظهرها براحه كان فيه خصلات من شعرها على وجهها مشت بخطوات سريعه لدولاب من غير ماتنتبه للعيون الي تتاملها .........

طلع للمستشفى ياكد الاجازه الا خذاها ورجع للبيت بدري دخل الغرفه وسرح ب الحوريه الي موجوده بغرفته بقى يتاملها بصمت وهو طاير معها تكلم بصوت هايم :حلوه !؟؟؟

ناظرته وشهقت :راميييييييي بليييز اطلع ببدل وبعدين من متى وانت هينا

انتبه على نفسه رامي وتكلم بنذاله وخبث وهو يقرب منها :عادي بدلي انا مو غريب انا زوجك صح !؟؟

مرام باحراج حطت ايدها على وجهها :رامي بلييييز لاتناظر والله احراج

ضحك رامي ورحمها :اوكي اوكي راح اطلع انتظرك في الصال بنفطر مع اهلي

مرام تبيه يطلع بسرعه :ثواني وطالع بس انت الحين روح

لف لها وكانه تذكر شي :ايه ترا طيارتنا العصر

وطلع ......

مرام بدلت ملابسها وصلت الفجر وقرت قران وطلعت له كانت لابسه بنطلون برمود اسود وبلوزه سوداء فاتحه من قدام وداخل بدي ابيض استشورت شعرها على السريع وخطت حمره وكحل وتعطرت وطلعت ......
كان جالس ب الصاله ينتظرها لما طلعت ناظرها وصفر ب اعجاب :اليوم كم التاريخ !؟؟

جلست جنبه مرام وتكلمت بعفويه :5/7 ليششش !؟

رامي بابتسامه وقف وجلس قريب منها :مدري مستغرب التاريخ 5 وقدامي يجلس قمر 15

مرام استحت ونزلت راسها وجهها احمررر تكلمت بحيا :خمسه ماهو بعيد عن 15

ابتسم رامي بحنان وحط ايده على ظهرها :ياالله ننزل

مرام وقفت وهي تبتسم وداخلها فرحه ماتوصف هاذا رامي كل الموصفات الي تتمناها كل بنت فيه كنت غبيه لما تجاهلته ههه ماكنت اعرفه احمد ربي انه رزقني بزوج مثل رامي .........تكلمت وهي تحك راسها :اممممم رامي !!!

رامي بحنيه وحب ((لازم يشعرها ب الحنان والحب والامان )):نــعم!؟؟

مرام بتوتر :فيه احد من اخوانك قصدي راكان او رايد او......سكتت ماقدرت تقول ريان ..

رامي مستغرب :لا مافيه احد الكل راح على دوامه وجامعته ليشش

مرام تناظر نفسها :عادي اطلع كذا !؟؟

ناظرها رامي فتره بعدين تكلم :عادي مافيه الا ابوي وامي بنفطر معاهم

مرام رفعت راسها :عمي هينا !؟؟؟

رامي وهو ماشي :ايوه ياالله تاخرنا عليهم

مرام راحت ركض للغرفه :صبر رامي شوي وجايه


دخلت الغرفه وبعد ثواني رجعت ....

ناظرها رامي وهو مستغرب :ليشش لابسه عبايتك

كانت لابسه عبايه كتف وتطق ازرارها والطرحه على اكتافها :رامي بليييز لاتقول شي ...لاني مابي اطلع ب البس هاذا قدام عــ......
سكتت وهي تحس بانفاس ساخنه تلفح رقبتها بلعت ريقها وانقلب وجهها احمرر وصرخت بحيا :راااااااااامي وش قاعد تسوي

رامي وقف ولا كانه سواء شي :احسن لايشوفك احد غيري حتا لو كان ابوي-- وغمز ...

مرام طقته بخفه على كتفه وتكلمت بدلع :ابوك ي الخبل

رامي ضحك :هههههههههه والله امزح بس العباه مالها داعي عادي خواتي يلبسون كذا قدام ابوي مافيها مشكله

مرام مسكت يده وسحبته معها :اقول امش امش اسوي الي يريحني ....

ابتسم رامي وراح وراها وهي تجره ......


وصلو لغرفه الاكل وكان الفطور جاهز وام ريان وابو ريان جالسين ويفطرون ...

ابتسمو مرام ورامي :صباح الخييير ..

رامي تقدم لمه وباس راسها ومرام وراه تقدمت وباست راس خالتها بعدين تقدم رامي لابوه وباس راسه وجات وراه مرام وباست راس عمها ....

بعدالسلام والكلام والسوال عن الحال جلسو ....


ابو ريان :كيفك يابنتي ان شاء الله مرتاحه

ابتسمت مرام وناظرت رامي بحب :الحمد لله عمي رامي ماهو مقصر معي ومرتااحه ...تسلم عمي

ابو ريان حرك اعضاء وجهه وابتسم :مرام بنيتي ممكن تناديني بابا بدل ماتكبريني وتقولي عمي

رامي ابتسم واشر لمرام الي ناظرته ترد ...

مرام بابتسامه ورحب صدر :ابشر يبه ........-نزلت راسها وطاحت دمعه على خدها ماتوقعت ابد الكلمه تهزها او تاثر فيها ....

ام ريان بحنان مسحت على ظهرها :مرام حبيبتي وش فيك

رامي وقف وسحب مرام معه وبتصريفه :يمه يبه مع السلامه انا اصلا عازم مرام وجينا نسلم بس

ابو ريان ناظرها بحزن هو يدري كيف شعور فقدان الاب وهي فاقدته من وهي صغيره .....

.........................................

طلعو برا في الحديقه مسكها وصار مقابلها وهي منزله عيونها للارض تكلم وهو يمسح دموعها :وش فيك حبيبتي اذا يضايقك تقولي لابوي يبه لا تقولينها واعتذري له قولي مابي اقولها مانتي بمجبوره ...

مرام بنفي:لالالا مو كذا بس تذكرت ابوي الله يرحمه

ابتسم رامي بحنيه وغير الموضوع :يله خلينا نروح نفطر برا ونتسوق ورانا سفر

ضحكت بدلع مرام :يامجرم تعرف تصرف ماكنا راح نطلع

رامي طلع مفاتيح سيارته بغرور رفع انفه :اعجبكك

مرام رفعت انفها وصفت جنبه وبغرور :اصلا انا لبست عبايتي علشان نطلع لان باخذ لي ملابس

رامي لف عليها بسرعه :لاتقولي الملابس الي انا شاريهم ماعجبوكك !؟؟

نظرته بطرف عينن مرام وبمزح:ايوه ماعجبوني اجل انا مرام سطام الكاسر البس على ذوق رامي اصلا منو رامي ........قالت كلمتها وهربت لسياره وهي تضحك

رامي يسوي معصب لحقها يركض :اجل ذوقي مايعجبك هين ان ماغيرت ذوقك ماكون رامي الي ماتدرين منهووو

مرام تصطنع الخوف وهي واقفه قدام السياره :لالابلييييز رامي لاتغير ذوقي والله امزح

انفجر رامي ضحك على شكلها ويقلدها :لالا بلييييييز مرام اركبي موتيني جوووع

ناظرته بعصبيه :تقلد انت وجهك

رامي ركب وهو يضحك وفتح الشباك الي من عند مرام :يله ترا امشي واتركك على ذوقي

ركبت مرام بسرعه وكانها تذكرت شي :رامي اليوم ب نسافر صح !!!

رامي استغرب :ايوه ليش

مرام تخاف يرفض تكلمت برجا :رامي تكفي لاتقول لا

رامي قاطعها :ابشري والله بعزك لو تطلبي عيوني عطيتك بس امري !؟؟؟

مرام بخجل من تغزله الغير مباشر :اممممم تسلم الله لايعدمني وجودك وجعل يومي قبل يـٓ

قاطعها :جعل يومي قبل يومك

مرام :هههههه ابي ازور منول قبل نسافر

رامي بتفكير :طيارتنا الساعه خمس العصر وراح نمرها وحنا ماشين للمطار

مرام ضمته بخفيف وهي فرحانه :تسللم رامي

رامي شغل ومشى وهو مكشر :وش رايك تقولي حبيبي بدل رامي هو حلو بفمك بس ابي اسمع حبيبي احسن

مرام وجهها انقلب الوان الطيف هي لسا ماتعودتت عليه واول مره احد يقولها كلام حلوو كل ثانيه حست انها مهمه ناظرته بخجل :اوكي حـــ،..ـــِبيبي

رامي لف لها بسرعه وهو طاير من الفرحه سمعها ماكان يظن ان مرام تقبله بكل هسرعه كان مسوي خطط وتجارب بيطبقهن عليها اذا ماتقبلته .......انتبه بصوت نعوم يتكلم بخوووف :رامي انتبــِــــــــهه

طلع صوووووت على الازفلت صوت فراااااااام ....

لف يساااااار عن السياره الي قدامه بسرعه ومسك فراااااام شوش انتبه في الراس الي انرما بحضنه غمض عيووووونه بقووووه وفتحهن تكلم بصوت فيه خوووف :مرام فيك شي ...

مرام الي من قوه لفته طارت وطاح راسها على رجول رامي تكلمت مرام بدمووووع وهي ترفع راسها وتمسك رامي مع اكتوفه وتهزه :كنت بتروح ليشششش ليششش الي احبهم يروحون -هزته وهي ترجف ودموعها تنزل بهستيري -ايوه كنت بتتركني علشاني ((احـــــبككك))

تركته ورجعت لمكانها وهي تمسح دموعها :رامي انا كنت احب ابوي وراح وتركني ابوي ((مـــٓااات ))علشاني احبه وحبيت امي وسلمتني لزوجي ومااااااتتت ماتدري اني احتاجها حتا بعد الزواج

رامـــــي مصدووووووم من انهيارها مسكها مع يدها وتكلم بحنان وهو مصدوووم :مرام حبيبتي انا هينا مارح اتركك انا جنبك ومستحيل اتركك

مرام نزلت دموعها وهي تمسك بيد رامي :رامي اوعدني اوعدني ماتتركني !؟؟؟

رامي مرت الرساله بين عيون وتضايق حييييييل تدارك نفسه وابتسم وتكلم ببطى :اوعدك مارح اتركك ابـــد


بعد فترهه هدت وكملو طريقهم ورامي يحاول ينسيها الي صار ........

وقفو عند مطعم حلو ومرتب ونزلوو جلس في مكان مو مكشوف راح رامي طلب ورجع ....

جلس وكانت مرام مقابلته ب الجلسه ومنزله شيلتها على اكتافها لانه مايشوفها احد ...

تكلم رامي وهو يتاملها :وش رايك نروح مشغل وتقصي شعرك !؟؟

مرام رفعت راسها وتحرك شعرها :ليش مو حلو اصلا قصير مره

ابتسم رامي وحط ايده على اخر فقره برقبته :تقصينه كذا ومن قدام تخلينه طويل شوي وتصبغينه ب امممممم عسلي فاااتح هو حلو بس راح يطلع عليك احلا

ابتسمت مرام :اوكي ابششر راح اسوي كل الي تبي كم عندي رامي انا

رفع اصبعه وعقد حواجبه وميل شفايفه وتكلم بغرور :كللللهم واحد

ضحكت مرام بدلع .......بقو يسولفون لما جا الفطور بدو ياكلون بصمت قطعت الصمت مرام وهي تحرك قطعه لحم بالشوكه :امممم رامي ممكن اسالك سوال !؟؟؟

رفع راسه رامي ونزل الملعقه وناظرها :ايوه ممكن اسالي

مرام بتوتر :انت ليش تزوجتني !؟؟؟علشان تعدل غلطه اخوك !؟؟؟او احد غصبك !؟؟بلييز رامي قولي كل شي !؟؟


رامي بجديه :لا هاذي ولا هاذي انا تزوجتك لاني ..-بلع ريقه وركز عيونه بعيونها -لاني احبــگ وانا عارف ان ريان مارح يتزوجك لانه يشوفك مثل اخته

مرام غرقت عيونها :وعساك تاكدت من طهارتي !؟؟؟

رامي حط ايده على شفايفها يسكتها :اششششش لاعاد اسمعك تقولي كلام زي كذا ترا ازعل عليك بعدين حطيها ب العقل لو اني ماني واثق فيك ليش اتزوجكك واحده ماثقه فيها ليه اتزوجها ..

مرام ارتاحت :اوكي مارح اجيب لك طاري اي شي وراح نكمل لاخر نفس فينا وراح نكون لبعض وانا راح اوعدك راح اكون لك الزوجه والام والاخت وكل شي

ابتسم رامي ولمعت عيونه :وانا راح اكون لك كل شي وراح اعيشش طول العمر لك وانتي لي

ابتسمت مرام براااااحه ماكانت تتوقع رامي بهاذي الطيبه والحنان تذكرت نواف وكشرت ((خااااااين وكذااااااااب وغدااااار ))كنت غبيه بيوم فكرت به اووووووف رامي فديته بس يوم معه وحبيته حبيته الا عشقته هاذا الرجل غرررريب


بعد ماخلصوو. فطور راحو تمشو ب السوق وههم يسولفون مافيه شي ماتكلمو عنه تسوقت مرام وهي كانها اول مره تتسوق كانت تحس بمشاعر غريبه كانت مبسووووطه الى اخر حد وكانت تقلب الملابس على ذوق رامي وكانت بلون احمر اخذت كل ملابسها بلون الاحمر لان رامي وبكل بساطه سرح لها وهو يقول :انا احب الون الاحمر

كشرت مرام :انا ماحبه كيييف تحبه انت لون مررره ماهو حلوو

ابتسم رامي وكمل تسوق بس انصدم لما حاسب كلهن ب الون الاحمر لف عليها وهو يبتسم بخبث :مرامي اجل ماتحبي الون الاحمر ملابسك كلهن احمر

مرام انقلب وجهها وانحرجت بذات ان المحاسب انتبه برامي وابتسم وهو فاهم السالفه همست :رامي الرجال يسمع وش رايك تسكت

ضحك رامي :ههههههههههههههههه اوكي اوكي

حاسب وطلع وكانت الساعه 11الصبح في السياره نزل الاكياس وراء وركب جنب مرام تكلم وهو يشغل السياره :والحين وين نروح

مرام بسرعه :رووح للمشغل

رامي رجع بسياره ويناظر المرايه عشان يشوف الي وراه:تعرفين مشغل محدد او اي مشغل

مرام بتفكيير :اممممم فيه مشغل صديقتي وانا دايم اجيها

رامي ابتسم :جد وينه بروح له !؟؟

مرام :في شارع ال####والعنوان 1****

رامي :اوكي عرفته هاذا الي ريانه دايم تجيه قبل ماتسافر

مرام ابتسمت لما تذكرت ريانه :الا كيفها ريانه

رامي كشر:مغروره ولا تعطي وجه ومستحيل تكلمني

ضحكت مرام :هههههههههه الله يوفقها

رامي بعد ربع ساعه وقف قدام المشغل تكلم :هاذا هو صح

مرام وهي تانظره :ايوه هاذا هو ...
جات بتنزل بس مسك ايدها رامي ناظرته :وش !؟؟

رامي سحب بطاقه ذهبيه من جيبه ومدها :خذي

مرام بابتسامه :لالا رامي صرافتي معي وتكفي

رامي سحب ايدها وحط البطاقه فيها :صرافتك لا تستعملينها يمكن تحتاجينها بشي اهم والحين خذي هاذي البطاقه

مرام فصخت لثمتها وابتسمت بعذوبه وباست ايد رامي الي على يدها باستها ببطى ...

رامي رفع راسه وناظر قدام وبصدفه شاف اكره الناس على وجه الارض يناظره بوقاحه وهو مقهوووور ويراقب حركه مرام الي قتلته ابتسم رامي يبي يقهره ولف على مرام الي رجعت تحط الثمها بس ماتركه تحطها وهو يسحبها ويبوسها على خدها وبسرعه قال بتوتر :حطي الثمه بسرعه

مرام منحرجه وجهها احمررر حطت الثمه ونزلت بسرعه مانتبهت للي واقف يناظرها ولا انتبهت لنظرات رامي الي تلاحقها ...

رامي نزل من السياره وراح للي واقف ...

تكلم وهو يبتسم يبي يقهره :هلا هلا نوااااااف كيفك متى وانت هينا مانتبهت لك

نواف صاك سنونه على بعض ويحاول يمسك اعصابه وشاد على قبضه يده بقهر ...

رامي كمل وهو يناظر الطريق الي مشت معه مرام :هههههههه انا احبها وهي مجنونتي الله يخلينا لبعض تشوف ي ولد عمي في يوم تغير كل شي

نواف ماقدر يتحمل وراح من وجه رامي بسرعه وقف وهو يتكلم بقهر مكتوم وصوت مستهزاء:ي ولد العم تراه عيب تسوون حركات قدام العالم خلو حركاتكم داخل غرفه النوم ههه

لف عليه رامي :اوووووه اسف نواف ماكنت عارف انك تشوف بس ايش نسوي ماقدرنا نصبر لما نوصل غرفه النوم او اذا وصلناها نتذكر شي ثاني

نوااف غمض بقووووووووه وراح بسرعه .....

ضحك رامي بقهر يحس ب الغيره ويبي يقهر نواف لانه عارف ان نواف يحب مرام. من سواته ب المستشفى عرف كل شي .....راح وركب سيارته وطق الدركسيون بقووووه من القهر حط راسه على
وهو يتنفس بقوه وقهر ....كره نواف وكره الساعه الي صار نواف ولد عمه وكره كل شي يتعلق بنووواف شغل السياره وراح لمحل الجوالات وشراء جوال اخر مديل وشريحه جديده وراح غلفهن على شكل هديه وراح للمشغل لان مرام خلصت اخذها ورجع للبيت ........



في جناح مرام ورامي ......

::مرررررررام وش فيك خليني اشوف نزلي الطرحهه

مرام وهي ماسكه الطرحه :راااامي اطلع والله ماتشوفه الا وانا متجهزه

رامي تعب وهو يترجى فيها وطلع كانت الساعه 2 الظهر ......

مرام نبشت ب ملابسها الجديده وطلعت فستان احمر لحد نصف الفخذ اكمامه ربع وكتوفها طالعات عاااااري الظهر والصدر كان يزينه اكسسوار ذهبي على صدره لبست صندل احمر نعوووم على رجلها النااااعمه كانت ناعمه وبيضاااااء وباقي ساقه ابيض ونعووووم
لبست سلسال ذهبي نعوم وساعه بلون احمر زينت شعرها قدام المرايه حطت حمره صارخه
وكحل فرنسي تروشت ب العطر عطر العووود ريحته جنااان ....

طلعت وهي راسمه احلا ابتسامه ناظرته كان منسدح على الكنبه والمخده تحت راسه والمكيف شغال والصاله بارده والاضائه خافته

جات من وراء الكنبه وهو ماهو حاس فيها وسحبت المخده وجلس وتركت راسه على فخذها بدت تلعب بشعره وهي مبتسمه ...

رامي رفع نظره وناظرها ابتسم ابتسااااامه عذبه :اطلبي القمر وانا راح انزله بين ايديك

مرام وهي تلعب بخصلات شعره :وش ابي من القمر وانت بين يدي

رامي بابتسامه :طالعه حلووووه الا جناااااان

سحب كيس من على الطاوله وطلع خاتم ننعوم

مسك يدها النحيله النعووومه انعم من الخاتم لبسها وطبع قبله على جبينها

همست مرام بدلع :مشكووره حبيبي

رامي همس بنبره حنان :العفو ياروح رامي

سحب كيس هديه وعطاها .:هاذا جهاز جديد لكك هديه

مرام مستغربه :وجهازي الاول

رامي :طفيه احرقي سوي الي تبين به

ابتسمت مرام بدلع وحركت شعرها :وش رايك بشعري !؟؟

رامي خلخل اصابعه بخصلات شعرها وابتسم بهيام :طالع جنان

.................................................. ........
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.……

.................:::رنيم (اخت احمد )........،...

جالسه في الصاله وتطقطق في جهازها شوي دخلت الصاله ام رنيم وهي ياالله تمشي من بطنها الكبيره ....

ام رنيم جلست على الكنبه :سلام

رنيم وهي مندمجه مع الجهاز :وعليكم

رنيم رفعت راسها :ماما وين احمدووووه وين مولي

ام رنيم :ليش وش تبين فيه

رنيم بملل :بطاقتي مافيها فلووس ابي فلووس

ام رنيم مستغربه :من يومين مليانه انتي وين تحطين الفلوس

وقفت رنيم بقهر :حاسديني على ريالين تراني بنتكم الوحيده دلعوني ياخي

ام رنيم بهدووء:مو بنتنا الوحيده لنا احمد غيرك

فتحت عيونها رنيم وصرخت :ماما تقارنيني ب ولد العقرب هاذا مو ولدك هاذا ولد العقرب

:::باااااااااسسس

اهتز جسم رنيم ولفت لصوت ...

ابو احمد بعصبيه :تغلطين على المره وهي بقبرها

رنيم ماهتمت وراحت لبوها وتكلمت برجاء متجاهله عصبيته :دادي ابي فلوووس بطاقتي مافيها شي

ناظرها ابو احمد :انتي ماتشبعين فلووووس كل يوم فلوس

رنيم بزعل :خلاص مابي منكم شي وطلعه من البيت ماني طالعه واكل ماني ماكله ....-راحت لغرفتها ركض

هز راسه ابو احمد :الله يصلحها ...-جلس جنب ام رنيم :هاه كيفك اليوم ي ام رنيم

ام رنيم بتعب :والله ولدك متعبني وهو ماطلع عاد لو يطلع اكيد بيصير مثل اخته تتعبنا بطلباتها

ابو احمد يبتسم :هههههه لا اكيد بيطلع على اخوه احمد

ابتسمت ام رنيم وهي ندمانه على الي سوته لاحمد بحياته وعلى دلعها لرنيم الزايد :والله ماظنتي بشوف احد زي احمد

ناظرها وهو مستغرب :غريبه خابرك ماتطيقينه وش صاير

ابتسمت بحزن وقفت وراحت لغرفتها


.................................................. .....
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.……

..................(لندن )جمانه .......................

صحت وناظرت الساعه وكانت الساعه 2:00الظهر

وقفت وراحت طيران للحمام توضت وطلعت صلت وجلست على سجادتها وهي تدعي ربها يلطف فيها بكت وحطت راسها على السجاده وتركت دموعها تاخذ مجراها بقت جالسه على سجادتها فتره غمضت عيونها بقوه ونامت من دون ماتحس شوي صحت على صوت يناديها فتحت بشويش وناظرت الي جالسه عندها كانت ايــه تصحيها فتحت عيونها وجلست :نعم ايش تبين

ايه بحزن :مدام قمانه انزلي اتغدي انتي ماكلتيش لقمه من الصبح !؟؟؟

جمانه سندت ظهرها على الجدار وركزت نظرها بنقطه معينه :مابي شي مابي شي ابي السعوديه وبسس ابي ريان يطلع من حياتي ياختي مابي احد ابي اجلس ب الشارع احسن لي من المزبله هاذي

ايه بحنيه مسكت ايدها :حبيبتي بتطلعي من الحته هادي فين بتروحي بعدين فكري ب ابنك عيشي هون علشان ابنك اذا طلعتي فين بتربينه

جمانه انسابت دمعتها :وهاذا الي كاسر ظهري ابني الي لسا ماطلع على هاذي الدنيا ابني الي مايعرف شنو حال امه

ايه مسحت دمعتها وهي تطمنها :اصبري اصبري بكرا يفرجها ربك

جمانه مسحت دمعتها :الله كريم

ايه مسكت يدها وقفت :ودلوئتي اومي معي نتغدا سوى انا ماكلت حاقه من الصبح علشانك واذا اكلتي انا باكل

ابتسمت جمانه بحزن كبيييير وقفت معها نزلت شرشف الصلاه ونزلت وكانت لابسه نفس الفستان الي البارح ماغيرته ............نزلت مع الدرج بهدوووووء وجهها شاحب .....دخلت غرفه الطعام وكان موجود ريان وريانه وقفت عند الباب تناظر اكره اثنين على وجه الارض ماقد كرهت احد كثر ماتكره هذولي .....

ابتسم ريان :هلا جوجو حبيبتي ادخلي كلي

جمانه عطتهم ظهرها وناظرت ايه وبعيونها سوال واحد وهو ليشششش ماقلتي لي ان فيه حثالتين في غرفه الطعام يلوثون الطعام ويسحبون الا كسجين ...

ايه نزلت راسها وبلعت ريقها من نظرات جمانه القاتله ......

جمانه طلعت من الغرفه وهي حاطه باذن طين والثانيه عجين ريان ينادي وهي ماعبرته وتجاهلته وطلعت برا في الحديقه كان الجووو غيييييييم وينزل مطر بشويش جلست تحت المطر على الارض الرطبه ومليانه ب الطين ........

طلع من الغرفه ولحقها كسرت خاطره وهي جالسه كذا راح لها وجلس جنبها تكلم بهدووووء:ليش ماتغديتي !؟؟

رفعت راسها وناظرته بحقد :ريان سؤال واحد واوعدك ماعاد راح اسالك وراح اعيش معك طول العمر بس تجاوب على سؤالي !!!!

ريان عقد حواجبه :وش سؤالك اسالي !؟؟؟؟
.......

يتبع..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 42
قديم(ـة) 18-12-2017, 10:42 PM
جروح عابرهه جروح عابرهه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: متغربة يا يمة/بقلمي


ريان عقد حواجبه :وش سؤالك اسالي !؟؟؟؟

جمانه ركزت عيونها بعيون ريان واظهرت كل ذره احتقار وكره بقلبها على وجهها :انت ليش خطفتني وش القصه !!!!!!؟؟؟؟؟

ريان وخر نظره عنها وناظر السماء بعد فتره صمت لف وناظرها :اوعدك راح اقول لك كل شي بس ب الوقت المناسب مو الحين

جمانه بقهر :مـــــــــتى!؟؟؟

ريان وقف ويطق الغبار من على بنطلونه :قـــريب قــريب ....-حط ايده بجيبه وطلع سيجاره بيدخن

جمانه وقفت وبعصبيه وحقد مسكت السيجاره من ايده ونزلتا بقرف على الارض :انا راح اتحملك لما تقولي الحقيقه ....بس مارح اتحمل القرف الي تسويه

ريان ناظرها بعصبيه بس يحاول يضبط اعصابه :جمانه خلي عنك حركات المبزره وخليك عاقله

جمانه بقهر :ريــان اذا بتضل على خرابيطك اوعدك بكرا ترجع ماتحصلني

........راحت وتركته ........

ريان زفر يبي يهدي عصبيته وطلع من القصر بسرعه ......


.................................................. ........
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.……


:::::اوكي فهمت كل شي

تكى على الكرسي وتنهد بخوف :واذا فشلت الخطه وصار العكس

يزيد ابتسم برضى :افااا عليك ماتفشل وانا ابو احمد

ابتسم احمد بتشتت :والله ماندري عنك بس ياالله لجل عيونك ابو احمد يهون الي مايهون بس والله صرت اخاف على البنيه منك

كششر يزيد :قلبي للحين يحبها اكيييد مايطاوعني اسوي لها شي

احمد :قلبك للحين يحبها بس عقلك ماندري وش يخطط عليه

يزيد استرخى على الكرسي وهو يبتسم على جنب :مارح يجيها الا الي تستاهله

.................................................. ..
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.……

................المستشفى ....................

مسحت دموعها وهي تحاول تكتم شهقاتها :طارق تتوقع نستني والاتهت في حياتها او فيها شي ولا تبون تقولون لي

وقف بجنبها طارق :اوووووه منال وش فيكك كبري عقلك اختك مافيها الا كل خييير بس انها التهت بحياتها وزوجها لو فيها شي لا سامح الله مارح اخبي عنك

منال تعباااااانه نفسيتها اول شي من وفاه امها وثانياً من تعبها الجسدي ومن اختها الي طلعت من المستشفى من غير ماتدورها او تطمن عليها :اذا هي بخير الله يوفقها هاذا الي انا ابي

طارق جلس جنبها ومسك ايدها :منولتي حبيبتي انتي تعبانه حاولي ماتضايقين نفسك علشان صحتك ولدنا

منال ابتسمت ابتسامه صفراء :ان شاء الله بس لو اطمن علي منار

>>تــٓـم تغيير اسم ((مرام ))الى((منار ))

....طـق طـق


طارق لف للباب وخر عن السرير ..:اتفضل

انفتح الباب بهدوووو ...

منال فتحت عيونها وابتسمت :منــِــار !؟؟

دخلت منار وهي مبتسمه وراحت طيران ضمت اختها :مناااااال حبيبتي

طارق انسحب من الغرفه ....

منال نزلت دموعها :ليششش ليششش نسيتيني

منار نزلت دموعها ومدت ايدها تمسح دموع اختها :منوووول خلاااص لا تبكين ماعاش من ينساك

منال بكت وضمت منار بقوه جلسوو يسولفون واخذو اخبار بعض مر الوقت بسسرعه وهم ماحسو شوي سمعو طق على الباب ...


منال ناظرت الباب :اكيد هاذا طارق تغطي منور ..-رفعت صوتها بعد ماتغطت منار -ادخل طارق

دخل طارق وهو منزل راسه :منال رامي يقول خل زوجتي تطلع لان وراهم سفر

منال ناظرت اختها بدموع :منار انتبهي لنفسكك وكلي زين والبسي لبس ثقيل

منار نزلو دموعها :لا توصين انتي انتبهي على نفسكك وانتبهي على البيبي ولا تعبين نفسيتك ولا تفكرين كثير وانا راح اطمن عليك واكلمك

منال ضمت اختها وهي تشاهق :منار بليز طمنيني عنك ولا تنسيني

منار باست اختها ووقفت وناظرت طارق الي معطيها ظهره :ماوصيك ابو سطام بختي

‏لف طارق وناظرها بابتسامه :ام سطام بعيوني لا توصين انتي انتبهي على نفسك ولا تاكلي هم منال

منار ابتسمت وطلعت بسرعه ......


في ممر المستشفى واقف ينتظرها ناظر ساعته وناظر الباب لمحها جايه عنده تعدل بوقفته ...

جات منار :سسلام عليكم

رامي وهو مستعجل :تاخرتي مرام

>>الكاتبه دموع الشوق :رامي لو سمحت ترانا غيرنا اسم زوجتك اسمها منار مو مرام ورجاً التزم ب القوانين ولا طيرتك من روايتي

رامي وهو معصب :دموووع الشوق تراني مو فاضي لك ومستعجل طيارتي الحين تروح علي

>>الكاتبه :والله فاضي لي ولا مو فاضي القوانين قوانين

منار مسكت رامي وسحبته :امش امش وانتي دموع الشوق وخري عن زوجي وكملي روايتك وانتي ساكته

>>الكاتبه :يمه منكم اقول وخرو عني زين تراني اطير طيارتكم ولا اخليكم تركبون فيها

منار ورامي طلعو من المستشفى وعلى طول للمطار خايفين دموع الشوق تطير طيارتهم وهم مو فيها >>خخخخخخخخخخخخخخ......،،



دخلو المطار ومنار تناظر الناس وتتذكر اخر مره دخلت المطار كانت مع امها سافر لابهاء وتمشو في الطايف والمدينه ورجعور ....وهي بقمه ذكرياتها صحت على صوت رامي. :منور حبيبتي اجلسي هينا لما يعلنون الاقلاع

ابتسمت منار وجلست :اوكي

رامي جا بيمشي :تبي تشربين شي

منار باابتسامه :ايو....

سكتت وهي تسمع جوال رامي يدق :رد

رامي طلع جواله :هاذا رايد وش عنده

منار :رد وشوف يمكن عنده شي ضروري !؟

رامي رد :اهلين ريود .......ليشش .....لا انا في المطار بعد ربع ساعه تقلع الطياره ....نعم ...-فتح عيونه -وانا اخر من يعلم .........-بعصبيه -والله ماكاني واحد منكم ............مدري اشوف راي المدام وارد لك ........مع السلامه

قفل السماعه .......

وقفت منار بخوف :وشش فيه رامي !؟؟

رامي جلس على الكرسي بعصبيه وقهرر :اوففففففففففففففف

جلست جنبه منار وبحنان :بسسسم الله عليك وش فيك حبيبي

رامي نزل راسه بين يديه بضيقه وتنهد :ابــوي

قاطعته منار بخوف :وش فيه بابا !؟؟؟

رامي رفع راسه :زوج رولـــا لواحد مايستاهلها

فتحت عيونها منار :ليششش يسوي برولا كذا !؟؟؟

رامي ضحك بمصخره :على قولته الوالد عقاب لا والملكه السبوع الجاي يوم الخميس وياخذها بدون عرس

منار تبي تهديه :يمكن العريس رجال وعاجب بابا ب الاول والاخير تبقى بنته

رامي :مادري ...تبين نسافر او نرجع !؟؟؟؟

منار بتفكير :الي يريحك

رامي ناظرها بحنان :مابي اخرب عليك فرحتك بمشاكل اهلي وخلينا ننسى شوي وننبسط وبعدها نجي لليلة الملكه

ابتسمت منار :لا حبيبي مشاكلك هي مشاكلي والي يضايقك يضايقني وعلى قولتك خلنا ننبسط ب الاسبوع ويوم الملكه نرجع


جلسو ينتظرون اعلان الاقلاع ....بعد ربع ســاعه سمعوو الندا ...وقفو وتوجهو لمقاعدهم ...



.................................................. ..
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.……

...............لــــندن الساعه 8 بـ الليل ..........


جالس في الصاله وبيده سيجاره وشارد الفكر شوي دخلت جمانه الصاله ...

تكلمت بدون نفسس :هيه انـــت!؟؟؟

سحب ريان نفس من السيجاره ورد ببرود من غير مايناظرها :هممممم !وش تبين ؟؟

جمانه تكت بوقفتها وتكتفت :ناظرتي بسالك !؟؟؟؟

رفع نظره ريان لها وطفى الزيجاره ب الطاوله :خيييير !؟؟

جمانه من طرف منخيرها :ليه هو فيه خير من خطفتني ،؟

ريان سند راسه على الكنبه :ماخطفتك ملكتك ،؟!

جمانه بقهر :الا خطفتني غصب عن اهلي وغصب عني !!

وقف ريان ومشى ووقف قبالها ب الضبط:غصب عنك ايوه صح بس غصب عن اهلك -لوح باصبعه السباببه -لالا ياحلوه

جمانه دفته عنها بقرف:لو سمحت بتنفس !؟؟

ريان رجع جلس على الكنبه وطلع سيجاره وشغلها بدون اهتمام للكائن الي واقف :وشو سوالك !؟

جمانه :من هاذا عادل !؟؟؟انا اعرفه !؟؟وش يبي. منك وش يبي مني !؟؟؟

فتح بوبو عين ريان بخوف وصدمه :وش عرفك ب عادل وش تبين من الاسئله هاذي

جلست جمانه مقابله بحيث تكون الطاوله بينهم وعليها بكت السيجاير :ليش ماعرفه وهو نفسه الي شفته بمطعم في جده .!بس الي محيرني كان معه واحد مادري منو ماشفت وجهه لانه كان صاد طول الوقت ،..

ريان :ماهو بلازم تعرفين الي كان معه وبعدين انسي انسي انك شفتيه وتعرفينه

ناظرته بطرف عين وتكلمت بأسلوب ينرفز :اووووووه ليكون انت الي كنت معه في المطعم ،!؟يابطل برافو عليكك

ريان بنرفزه :جمااااانه انكتمي خلاص ،.

جمانه حطت رجل على رجل وابتسمت بتغيضه :اولاً ماسمي جمانه انا فريده وثانياً ماني منكتمه الا اذا قلت لي كل القصه وثالثاً جلسه هينا ماني جالسه مافيني اتحمل ياخي

ريان بصبر :راح تنكتمين غصب عنك ومارح اقولك الا ب الوقت المناسب وروحه لسعوديه مافيه الا بعد ماتخلصي دراسه واعلا مافي خيلك اركبيه والي تقدرين تسوينه لا تقصرين

جمانه وقفت وبتثائب :تظن ماقدر اسوي شي !؟؟

ريان ببساطه مسك الريموت وبدا يقلب ب القنوات :الي تقدرين عليه سويه
وبالاخير مردك راح ترجعي لهنا (وياشر على حضنه )

ضحكت بسخريه:هههههههههههههههههههه واثق من نفسك بزياده

طلعت من الصاله للحديقه وهي تفكر وش راح تسوي شوي جا لها اتصال رفت الجوال كان السفاره السعوديه ابتسمت بخوف وردت ....

العامل :الو السلام عليكم

جمانه مرتبكه وتلفت يسمعها احد اولا :اهلين وعليكم السلام

العامل :اختي جمانه ريان الـ##

جمانه بلعت ريقها حتى اسم ابوها ماعاد يقولونه :ايوه اخوي انا الي طالبه رقم واحد من اقاربي احمد ال###

العامل :ايوه اختي جمانه لاقينا الرقم وتقدرين تاخذينه

جمانه فتحت عيونها ودق قلبها :معقوله بكل هسرعه !؟؟؟

العامل :من حسسن حظك ان الاخ احمد معروف ب الرياض وبكذا لقينا رقمه بكل سهوله .!

وقلبها يدق بقوه :عطني الرقم .،!!؟؟

العامل .::*********05

جمانه بعد ماخذت الرقم شكرت العامل وقفلت .......

ناظرت الساعه كانت 9 بالليل ....

جمانه همست وهي مرتبكه:اممممم ادق عليه او لا ياربي وش اسوي ادق او الحين نايم او في شغله اكيييد مشغول لالا ماهو مشغول
اوووووف خلوني ادق وارتاح

ناظرت الجوال وهي متوتره وخايفه اخيراً تشجعت واتصلت حطت السماعه على اذنها ...طــوط ....طــووووط....طوووووووط

جمانه تدعي في داخلها /يارب يرد يارب يرد

مــارد اعادت الاتصال مره ثانيه .....طوط ..طوووط
جاها الصوت الي يما ويما ارتبكت وهي تسمعه وبصراحـٌــه اشتاقت لهصوت ويما رسمت احلام ورديه وهي تسمع صوته بس كل هاذا تبخر مجرد ما طلع ريــان بحياتها :الــوو!؟؟

جمانه بلعت ريقها وطارت الحروف من لسانها كرر الصوت ونزلت دمعتها وهي متجمده ماقدرت تتحرك او ترد :الـــوووو من معي !؟؟؟؟

همست وهي تشهق :احــــمد!؟؟؟؟

سحب الجوال وصرخ بوجهها:من قاااااعده تكلميييين !؟؟

غمضت عيونها من صراخه برعب ورجعت فتحت عيونها ..............

..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.……

وقف بصدمه :الوووووه هييييه لا تقفلين من معي

يزيد ناظره بخوف :احمد وش فيكك

احمد طش الجوال وبصراخ :والله صوتها انا اعرفه اعرف صوتها من بين ميه صوت

يزيد يهديه :احمد اهدى وقولي شوي شوي وش فيك ومن هي

احمد جلس ونزل راسه بين يديه وتكلم بضيقه :اعوذ بالله من الشيطان

ناظره يزيد بصدمه :تبكي ي احمد ماعاشت من تبكيك

رفع راسه احمد وتلمس خده كانت دمعه تنزل دموع رجال فقد حبيبته :لالا زيد مابكي هاذا رمل دخل بعيني .......وقف بيروح

يزيد وقف :وين رايح .،؟

احمد بضيقه بيهرب :بروح ارتاح ب الشقه تعبان ولا نمت زين

يزيد ربت على كتفه :ترا الدنيا ماتسوى ياصاحبي ...روح وارتاح ولا تنسى بكرا الموعد

حاول يبتسم احمد بس طلعت ابتسامه باهته اخذ جواله وراح بسرعه ....

..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.……

ناظرته برعب وارتبكت :اااامــ.(بلعت ريقها)مـ.ـاكلم احد

ريـــٓان طش الجوال على الارض وتكسر وبعصبيه وصراخ :جــاوبي منهو الي كنتي تكلمين

جمانه فتحت عيونها على اتساعها ونزلت دموعها وصرخت فيه :جـوالي ي حيوان ليششش تكسره

ريان مسكها مع شعرها ورجع راسها وراء :اللسانك اذا ماقصرتيه راح اقصه لگ ..واذا سالتك تجاوبيني مو تردين السؤال بسؤال

جمانه بعيون متحديه :سوها اذا قدرت ماتقدر تقصه ...ومالك دخل من اكلم

ريان شد على قبضة يده بقوه :تحديني ي بنت سالم !؟؟؟؟

جمانه نزلت دموعها غصب من قوه الالم الي في راسها تكلمت بانكسار والم :فكني راسي يألمني !؟؟؟

ريان اسرته نظرتها الكسيره وماحس بنفسه الا وهو راميها من ايده ......

جمانه جلست على الارض وضمت رجولها لصدرها ونزلت راسها وبدت تبكي /سمعت صوته اااااااااااااااه يااحمد ليششش مادورتني ليشش ماسالت عني لو ماجاني الزفت الحين انا قايله له كل شي ويجي ينقذني من الزفت .....احمد وينك الحين كيف اتواصل معه الرقم راح مع الجوال....

ريان معصب /منو الي كانت تكلم وليشش تبكي معقوله تبكي علشان جوال ...اوففففف اعوذ بالله من الشيطان ...
تركها على وضعها ودخل داخل القصر ....

جمانه وقفت وهي تبكي وراحت لبقايا جوالها الي منتشر بكل مكان جلست جنبه ومسكته ببطئ وهي تشاهق ناظرت قطعه من جوالها المتكسر وتكلمت بشهقه :ليش دايم كل ماتقرب لي تبعد ابعد منك قبل -نزلت دموعها واختنق صوتها ضمت قطعه الجوال -ليش ياولد العمه ليش تتركني .....ليش الكل ضد علاقتنا ...ليش انا تزوجت ...ليش ريــ..-شهقت ومسحت انفها بكم بلوزتها -ريــان يطلع بحياتي ...ليشش يخرب حياتي

........................

راحت بذكرياتها لوراء لقبل سنوات سنوات الطفوله !؟؟؟



كانت بصف (ثالث ابتدائي)واحمد بصف (اول متوسط)......

دخلت داخل البيت وهي تبكي وبيدها تمسح دموعها وبيدها الثانيه ماسكه دميتها لابسه ثوب طفولي لحد ركبتها وبكمام ربع وشعرها الاسود لحد نص ظهرها متلفلف وقرتها على عيونها ...كانت تمشي بممر القصر الكبير وتسحب وراها دميتها الكبيره كانت تبكي ومسح دموعها :مــاما ائه هئ هئ


جامنــ داخل القصر بنفس الممر من الطريق الثاني ...سمع صوتها وجا لها ركض وقف قدامها ونزل لمستواها لانها قصيره مره مسكها مع كتوفها وهمس بحميه :فروده من طقك

رفعت راسها له وهي تمسح دموعها بطفوله :احمد

احمد بعصبيه :من الي مد ايده عليك راح اكسرها له !؟؟؟

ابتسمت من بين دموعها ورمشت بعيونها بطفوله :جـد احمد راح تطقه !؟؟

ابتسم احمد :راح تشوفين !؟؟بس منو اي واحد

فريده ضمت احمد بعفويه :احمد احبك يابطل

احمد فرحان انها تحبه وانه يدافع عنها :وانا بعد احبك بس قولي من الي طقك !؟؟

فريده وخرت عنه ولفت وراء :الولد الكبير الي لابس بنطلون جنز ازرق وتيشرت هلالي انا ماحبه هاذا ولد خالتك اخت امك الشريره -وكشرت >>تقصد ولد اخت مرت ابو احمد يعني ماهي بخالته

ناظرها بعصبيه ودخان يطلع من اذونه من الغضب :عبيد مد ايده عليك انا اوريك فيه
وقف بيروح لعبيد ياقاتل يامقتول بس وقفه صوت قاسي جامد :احمد وين رايح !؟؟؟

لف احمد لمصدر الصوت وبلع ريقه ...

فريده خافت من الصوت ورجعت على وراء وتناظرها بخوف ....

احمد بلع ريقه للمره الالف :يمه عبيد طق فريده بروح اطقه

ناظرت فريده بقرف ولوحت بايدها :احمدوووه بطق عبيد علشان المزبله هاذي

فريده نزلت راسها ونزلو دموعها ...

احمد بحميه :يمه هاذي ماهي مزبله هاذي بنت خالي ولازم ادافع عنها .!؟

ام رنيم مسكت احمد من قميصه بقسوه :اقول ماني بمك وانقلع لغرفتك ذاكر احسن لك

احمد برجاء:يمه مابي اذاكر ابي العب !؟؟

ام رنيم رمته على الارض بقسوه :اقول روح وانت ساكت

فريده راحت ركض ل احمد وهي تبكي :وخري عن احمد تالمينه كذا !!

ناظرتها بقسوه وخرتها عن احمد :بزارين اخر زمن اقول وخري هناك زين

مسكت احمد مع يده بقسوه وراحت به لغرفته نزلته فيها وقفلت عليه ......


اما فريده جلست في السيب وتبكي علشان احمد ونست عبيد والي سوافيها .........

..........،،.........................

....هزتها بقوه ..:فروده حبيبتي

صحت من اعمق ذكراء وناظرت حولها كان الثلج ينزل وماحست فيه كانت اطرافها بارده من قوه البرد ناظرت الي قدامها والي قدر يصحيها كان وجهها مليان دموع كانت تشاهق تكلمت من بين شهقاتها :مـٓـ..ــايــا!؟؟

تكلمت بنعومه وحنيه :عيون وقلب مايا ياقلبي عليك الحين تاخذين برد قومي معي داخل ،..

جمانه رفعت قطعه الجوال الي في يدها :شوفي ايش سوا كسر جوالي هئ هئ شوفي يامايا كسره وخلاه قطع صغيره ،.؟؟

مايا ضمتها وهي تبكي :الجوال بداله جوال يا قلبي لاتاكلي هم

جمانه ضمتها وهي تشاهق :الجوال بداله جوال بس الي في الجوال ايشش بداله هئ هـئ هئ

مايا وقفت جمانه :قومي قومي معي خلينا ندخل الحين تمرضين علينا

بكت زود جمانه ومسحت دمعها بكم بلوزتها :اذا البرد بيوديني لهلي ماعليه مابي ادخل ابي اموت واروح لماما ولبابا -شهقت -ولفروحه ااااااااه مايا ماعاد اتحمل ابي اموت

مايا مسحت دموعها وتكلمت بهمس تهديها :جوجو حبيبتي تعوذي من الشيطان وترضين بقضا الله وقدره لا تقولين كذا انتي ادعي لهم ادعي لهم ياعين اختك

جمانه نزلت قطعه الجوال وخرت عن مايا ومشت لمكان مجهول تمشي وماتدري وين رايحه همست بصوت مايسمعه الا هي وهي تضحك بسخريه ياسه من الحياه :ههههه هاذا انت يااحمد اذا قربت خطوه تبعد عشر انت دايم تدافع عني بس مرت ابوك توقف بوجهك ههه ..

مايا تنهدت بضيقه ولحقتها ....:جمانه جمانه

جمانه وقفت وناظرت تكلمت بجمود ودموعها موقفه :نعم مايا !؟؟

مايا ابتسمت تبي تطلعها عن الي هي فيه :اممممم ماتلاحظين اني زايرتك في بيتك ولا ضيفتيني !؟

جمانه ناظرت القصر الكبير :هاذا ماهو بيتي هاذا بيت ريان

مايا طقتها على كتفها :عن السخافات والدراما هاذا بيتك وبيت ولدك بذن الله !

جمانه اخيراً ابتسمت :من كثر ماتقولون ولدك وولدك احسه تجي بنوته حلوه تشبه فروحه

مايا بضحكه :هههههههههه بنوته لا ومشبهتا قبل تطلع ههههههههه جد مجنونه

جمانه بابتسامه :مايا حبيبتي اتفضلي ب الصاله وانا بطلع ابدل وانزل

مايا بزعل مصطنع :لا بدري تو الناس ماهو الحين تعزميني

جمانه :هههههههههههههههه




........................................

ريان لما دخل القصر راح فوق وضل يناظرها من البلكونه مايعرف ايش يسوي فيها فجاه تذكر ان لها صديقه اسمها مايا بسسرعه طلب ايه وجات خلال ثواني ....

وقفت وكان معطيها ظهره حطت ايديها ببعض ونزلت راسها تكلمت بخوف وتلعثم :ااااا..طالبني ..طـ.طـ..طـل عمرك !؟؟؟

ريان تكلم من غير ماينتظرها او يلف :جمانه لها اصحاب صح !؟؟

ايـٓه باحترام :ايـوه حظرتگ لها صحبتها مايا!؟،.

ريان لف لها وسند ظهره على سور البلكونه :تعرفي رقمها !؟؟

ايه بلعت ريقها الي جف من التوتر :ايوه الست قومانه اتصلت فيها من جوالي كزا مره

ريان بغباء :ليش وجوالها !؟؟؟

ايه رفعت راسها ورجعت نزلته :كان جوالها طافي شحن

ريان لف يناظر جمانه الي على وضعها والثلج بدا ينزل :بسسرعه دقي عليها !،

ايه طلعت جوالها :حازر طال عمركك .......-اتصلت في مايا وبعد ماردت مدت الجوال له -اتفزل حضرتك

ريان اخذ الجوال وحطه على اذنه :خلاص روحي....الووو

مايا عقدت حواجبها :نعم من معي !؟؟؟؟

ريان تجاهل سوالها :انتي مايا صاحبه جمانه !؟؟؟

مايا وقفت بخوف :جمانه وش فيها بسسم الله عليها

ريان بامر:تعالي بيتها جمانه تعبانه وطالبتكك !؟

مايا بخوف اكثر ومعصبه على ريان :وش مسوي فيها انت ياخي اتق الله ارفق بحالها

ريان /هاذي اي نوع من البشر كيف درت اني مسوي شي ......قفل الجوال من دون مايرد

بعد ماجت مايا دخل غرفه النوم وانسدح ......


نهايه البارت الثامن عشر....()

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 43
قديم(ـة) 19-12-2017, 04:50 PM
جروح عابرهه جروح عابرهه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: متغربة يا يمة/بقلمي


السلام عليكم ..
مساءالخير كيفكم ان شاءالله بخير...

اعتذر منكم الاسبوعين الجايات ماقدر انزل بارتات اختبارات وضغوطات الجامعه وكذا وان شاء الله اعوضكم بعد الاختبارات ..

دعواتكم لي بالتوفيق ☹❤

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 44
قديم(ـة) 03-01-2018, 10:32 PM
almansoorisara almansoorisara غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: متغربة يا يمة/بقلمي


when are you going to download a new part

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 45
قديم(ـة) 04-01-2018, 07:46 PM
جروح عابرهه جروح عابرهه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: متغربة يا يمة/بقلمي


البارت التاسع عشر...|



شــمـــــوخ الساعه 4:00 صباحاً

صحت على صوت فرامل نقزت من السرير وقفت عند الشباك فتحت عيونها من هول الصدمه دق قلبها حطت ايدها على رقبتها تكتم شهقتها رجعت على وراء وجلست على السرير همست بصوت مبحوح :تــرگــي مــات !؟؟؟؟لااااااااااا

كان تركي كل عاده واقف عن باب بيت عمه علشان على الله يلمح شموخ او يصادفها اذن الفجر ونزل من سيارته بيروح للمسجد القريب من بيت عمه وهو ماشي مع الشارع كان الشارع ظلما ومافيه احد بس فجاءه جات سياره وصدمت فيه بقووووه طار وطاح قريب من سيارته وكان الدم مغطي جسمه والي صدمه هرب وتركه ......

شششموخ وقفت مثل المجنونه وطلعت من غرفتها تركض وقفت قدام باب غرفه ابوها ...طقته بقوه ماكانت تحس على نفسها عقلها طار لما شافت تركي بالمنظر صرخت بصوت عالي :يباااااااااااه

فتح ابوها وهو كان بعز نومه جا بيتكلم بس انصدم من الي طاحت عند ارجوله ودموعها مغطيه وجهها :يبه تكفى يابوي الحقه بيموت بيموت والله راح الحقه

جلس عندها ابوها ومسك يدها وبخوف :ششموخ اهدي وقولي وش السالفه

صرخت شموخ بصوت مبحوح ومدت ايدها :بابا الحقه قبل يموت والله راح اموت اذا مات بابا الله يخليك الحقه

هزها ابوها بخوف وهو يصرخ :شششششموووووخ منوو الي بيموت قولي لي منوووووو

شموخ بلعت ريقها وشهقت ويالله تتكلم اخيراً نطقت :تــ...ــرگـ...ــي

رجع يصرخ :وينه ليشش بيموت

شموخ حطت ايديها على اذنها وزادت بالبكى :برا سياره سياره ....-ورجعت تبكي

ابوها دخل الغرفه ولبس ثوبه وطلع ...وكانو معاذ ومعاد وغرور جالسن عند شموخ ....

معاذ :يبه وش السالفه

ابو معاد :ياالله امشو امشو نلحق على تركي -لف لشموح -وانتي ي غرور دخلي اختك غرفتها وانتبهي عليها


شموخ داخله بنوبه بكى وشهقات :هئ هئ تركي لاتروح والله راح ارجع لك بس لاتتركني ......





..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.……

............بيت سعد الكاسر .......

جالسن على طاوله الافطار ......

اريج وهي تاكل قطعه التوست :نايفوووه ي الدوب وش عندك صاحي ترا ماعندك دوام انا لو منك حطيت راسي ونمت

نايف مبتسم :شبعت نوم وقلت اجلس معكم قبل ماروح

كشرت عبير :يعني لازم تذكرنا ،!؟

ضحك نايف :ماهقيت اني غالي ،.

سعود ياكل وهو منفس :لاتصدق نفسك كثير

اريج :سعودوه وش فيك منفس ي الخايس

سعود بطفشش :اريجووووه وش فيك رايقه ي التبن

نواف وقف :الحمد لله

الكل :عافيه ،.

سعود وقف :عبير تمشين معي اوصلك

عبير وقفت :ايوه ابيك توصلني

بعد ماطلعو ،.....

ام نايف :اريج ماعندك دوام !؟؟

اريج وقفت :الا ماما بروح مع السايق !،..باي ماما باي دادي باي نيوف

نايف بمياعه :بايوو

ام نايف :الحمد لله والشكر

ابو نايف بسرحان :اريج اريج

لفت عليه اريج استغربت :نعم دادي

ابو نايف وقف :تعالي بقولك موضوع قبل ماتروحين !؟؟

اريج توجهت لصاله :اوكي بابا بس بسرعه قبل ماتفوتني المحاضره ..

جلست في الصاله وتستنا ابوها ،...!؟؟
بعد دقايق دخل ابوها :سلام

اريج ابتسم :هلا عليكم السلام....امر وش تبي !؟؟؟؟

جلس ابوها ب الكنبه الثانيه واسترخا :يبه جاوك خطاب كثيييير وانتي ترفضين وانا ماقول شي ومحترم رغبتك بسسس

اريج مافيه على بالها الا يزيد تخاف خاطبها للمره الثانيه :بس ايشش بابا!؟؟؟؟؟

ابو نايف بجديه وصرامه :جايينك خاطبين وكلهم رجال ينشد فيهم الظهر ولا ينردون وانا ابي واحد لگ واحد اسمه احــمد والثاني.........

اريج هاذا اخر شي سمعته /احمد ماهو يزيد اكيد بوافق قبل مايخطبني يزيد والله صرت اخاف منه وابوي مدحه يعني زين المهم ماهو يزيد ...
وقفت بسرعه :يبه انا مستعجله بروح الجامعه

ابو نايف بسرعه :اريج لازم نرد لهم اليوم فكري واختاري بينهم !؟؟

اريج نزلت راسها :اختار انت الي يعجبك وانا موافقه

ابو نايف وقف :متاكده !؟؟؟!


اريج ابتسمت وباست ابوها على راسه :مدام العريس عاجبك انا وش ابي بعد ...هههههه ياالله باي

طلعت بسرعه للجامعه ........

ابتسم ابوها :الله يوفقكك يبوي
دخل نايف :وش سر هالابتسامه يابوي

ضحك ابو نايف :ليش مافرح واخيراً راح اشوفها عروس

ابتسم نايف :ههههه دوم الفرحه من الي راح تشوفها عروس

ابو نايف جلس :جا خاطب لاريج وافقت اخيراً

نايف جلس جنبه :جد مبروك من يكون سعيد الحظ ومن ولده

ابو نايف بحيره :جو ثنين خطاب واريج تقول اختار واحد منهم واحد اسمه احمد من اهل الرياض وهو معروف ب الرياض وسمعته زينه وماينرد والثاني اسمه يزيد الـ .....وهو من اهل جده ومعروف بعد وسمعته حلوه وهو شكله شاري البنت لانه قد خطبها ورفضته اريج من دون ماتعرف منوو ...

نايف بجديه :ومن بتختار لها !؟؟؟

ابو نايف :اكيد بختار لها يزيد لانه شاريها وهلولد دخل قلبي وهو من اهل جده

صحك نايف :اجل مبروك ههههههههه وخير البر عاجله دق عليه ورد الحين

مسك الجوال ابو نايف :هههههههههه وانت الصادق
دق عليه :الوووه



..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.…

.....................بيت ابو يزيد ...................

في الصاله جالس يزيد وجنبه ابوه الي طلع من المستشفى.....


يزيد :بابا اذا وافقو ابي نروح الليله نخطب رسمي والملكه بعد اسبوع

ابو يزيد ببرود :اذا وافقو احلم يوافقون انا الغبي الي وافقت اخطبها مره ثانيه مادري وش شايف فيها مافيها فرق عن غيرها

:اكيد راح يوافقون ولدي ماحد يرده واذا ردوه يحلمون تاخذ غيره هه

ناظر وراه يزيد :ماما !؟؟؟؟؟

جلست ام يزيد على حافه الكنبه المفرده الي جالس فيها يزيد جلست على يمينه وضمت راسه وهي تبتسم :عيون ماما

يزيد ابتسم وكانه طفل :ماما اريج لي صح !؟؟؟

ابتسمت :مارح تكون لغيرك ارتاح هه

ابو يزيد مسك الجريده ويقراها ببرود ......
شوي دق جواله ولا اهتم ....

يزيد يناظر الجوال :بابا جوالك

نزل الجريده ومسك الجوال :هاذا سعد الكاسر !؟

يزيد مغصه بطنه وناظر امه امه حركت عيونها ببطي يعني تطمن اريج لگ.........

رد ابو يزيد :هلا والله ابو نايف .....ههههه
......لالا من ينام هلوقت هههههه .....جد موافقين ياليته الف مبرووووك نتشرف بنسبكم يابو نايف ......الله يتمم على خير اسمع ياخوي اذا مافيها ازعاج بنجي اليوم نخطب رسمي وام يزيد ودها تشوف العروس .....هههههههه الله يسلمك ياخوي ومنها نتفق على موعد الملكه والتفاصيل الباقيه .....ياالله سلام


ام يزيد ضمت ولدها مره ثانيه :ماقلت لك اريج لك هههههه مبرووووك

ضحك يزيد بفرحهه :ربي يبارك فيك ماما

ابو يزيد نزل الجوال ولبس نظارته الشمسيه وقف :تجهزو الليله بنروح لهم نخطب رسمي

يزيد بفرحه :اوكي بابا
بعد ماطلع ابوه يزيد ناظر امه وابتسم بمكر الخطوه الاول من خطته نجحت باقي الخطوه الثانيه :ماما !!!!!!!

جلست امه على الكنبه الثانيه وجلس جنبها بسرعه ومسك يدها :نعم يزيد ايش تبي بعد حبيبي !؟؟؟

ابتسم يزيد بخبث ولمعت عيونه بمكر/اكيد اريجووه ماتعرف انه انا الي خاطبها وماهو لازم تعرف ..............



..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.…
..................شـــموخ ................

جالسه بغرفتها من دون اي حركه ومسرحه على نقطه معينه ودموعها تنزل بصمت وشعرها مبهذل وفيه منه خصلات ملزقه على خدودها ......
راحت فيها الذكريات !؟؟؟

/
/
/
/
//////////////////////////

دخلو المشفى وتركي متنرفز وبتحلطم :افففف منك انا اقول ماهو بلازم هلفحص

شموخ دموعها تنزل بغزاره من ورا الثمه وعيونها محمره مسكته بنهايه ممر المستشفى ولفته لها ومسكت وجهه بكفوفها :تركي بلييييز خلاص يمكن مافينا شي كلنا وارتاح بليييييز خلني ارتاح ريحني ياحبيبي

تركي ركز عيونه بعيونها :واذا العيب فيني راح تتركيني !؟؟؟؟

شهقت شــموخ وحطت ايدها على شفايفه :بعيد الشر لو فيك ميه عيب مارح اتركك صدقني انا بسس ابي ارتاح !؟

تركي وخر يدها عن شفايفه ولف لقدام :وانا مارح اترك لو ايش مايصير الا اذا انتي تبين تتركيني بس صدقيني مارح اتزوج عليك ولا راح اتزوج بعدك لو تركتيني

شموخ شهقت وحطت ايدها النحيله على شفايفها ....

بعد فتره كملو طريق وعملو الفحص ....

الدكتور :الفحص يطلع بعد ساعه .!

ناظرت شموخ تركي :راح نستناه

تركي نزل راسه باانكسار اول مره يحس به :اوكي خلينا ننتظر في كوفي المشفى

شــموخ وقفت: اوكي !؟،...

نزلو للكوفي وجلسوو وكل واحد منهم سرحان اخيراً تكلم تركي :تشربين شي !؟؟

شــموخ بسرحان من دون شعور :قهوه مره مثل حظي !؟؟

تركي عقد حواجبه باستنكار :ايششش قلتي !؟؟؟

شــموخ انتبهت :امم ابي قهوه !؟؟

تركي عصب بس قدر يضبط اعصابه:اوكي

راح وطلب ثنين قهوه بعد ماوصل الطلب جلس قبالها تركي :خذي قهوتك !؟؟؟


اخذتها شموخ وهاذي اخر قهوه تشربها مع تركي وكانت مررررره ومن بعدها شـموخ ماتشرب الا قهو مره .......

\\\\\\\بــٌـعد ســـاعـــه///////////

في مكتب الدكـتور........؟


الدكتور نزل راسه باسف ....:انا اسف !؟؟؟

شموخ حطت ايدها على شفايفها تمنع شهقتها ...

تركي بنفوذ صبر :خلصني دكتور وش فيه !؟؟؟؟؟


وقف الدكتور ومد الاوراق لتركي :زوجتگ عقيم ماتنجب !؟؟؟؟

تركي انصدم ومد يده يمسك الاوراق ببطى مسك الاوراق وقبل لايشوفهن ،،،،،؟

شـــموخ شهقت وطاحت مغمى عليها ،؟

تركي نزل الاوراق من يده وراح لشموخ ركض صرخ :شموخ ...شمووووخ -هزها بايده -شمووووخ حبيبتي وربي ماراح اتركك بس اصحي شموووووخ -ناظر الدكتور وبصراخ -ساعدني

الدكتور بخوف نادا على الممرضين وبدقايق جاو وشالوها دخلوها للغرفه ........


بعد ربع ساعه طلع الدكتور وهو منزل راسه :زوجتك صار فيها انهيار عصبي

تركي مسك راسه بيديه وهو يحاول يستوعب :لاحول ولا قوه الا بالله اللهم اجرني بمصيبتي لاحول ولا قوه الا بالله ......دكتور هي صحيت وش راح يصير في حالها

الدكتور :هي صحيت والحين حالتها مستقره بس مالازم تتعرض لصدمات او شي يزعجها اذا تعرضت لصدمات يمكن تفقد ذاكرتها او لاسامح الله تتوفى انتبهو عليها ...



وبـــعد يومين طلعت من المستشفى وكانت صامته ولا تتكلم ماكانت تتكل ماسمع صوتها ولا تاكل وكانت دايم تفكر اخذت اسبوع على هل حاله مع محاولات تركي فيها ومع محاولات اهلها بس مافيه فايده ..........

وفي يوم الجمعه اخيراً تكلمت كان تركي جالس في الصاله ومتضايق صحا من سرحانه على صوتها :تركي!

رفع راسه وابتسم :عيونه

شموخ بجمووووود :ودني اهلي !؟؟؟

تركي ابتسم بخوف :ابشري بسس ليشش!؟

شموخ بنفس الهجه الغريبه:بريح يومين وارجع

وقف تركي بابتسامه :اوكي تجهزي!؟،..

بعد ماتجهزت اخذت بس شنطه يدها وبعض الاغراض المهم راحت لهلها وفي اليوم الثاني طلبت الطلاق رفض تركي يطلق الا اذا كلمها وعرف السبب بس مارضت تقابله او حتا تشوفه رفض تركي ورفض يطلقه بس رفعت القضيه للمحكم وطلبت الطلاق مارضى الا ب الخلع خلعته شموخ وهاذا الي ماتخيله من حبيبته وحبيبه طفولته ماتوقع في يوم تخلع ...!؟؟

دق عليها بعد ماخلعته وردت عليه اخيراً لانها ماكانت ترد على اتصالاته ....

تركي بضيقه الدنيا :ليششش ليششش !؟؟


شموخ نزلت دموعها من صوته الضايق بس قوت حاله :الله يهديك ياتركي انا بطريق وانت بطريق خلاص حنا من الاساس علاقتنا خطا

تركي نزلت دمعته :طيب قولي ليششش؟

شموخ مسحت دموعها وتكلمت بغصه :انت تبي ولد تلعب معه ويقولك بابا وانا ماقدر اجيبه لك وبنفس الوقت ماقدر اتحمل وحده ثانيه تشاركني بحبيبي

قفلت السماعه من دون ماتسمع رده ،،،،،،،،

/
/
/
/
//////////////////////////////

:شــموخ....شمــــوخ الو الو

انتبهت شموخ ولفت حولها وتكلمت بخوف :تركي تركي مات تركي وينه

غرور بحزن :حبيبتي اهدي شوي تركي بخير

شـــموخ دخلت بحاله هستيريه :لالاانا شفته مغطيه الدم تركي راح ياغرور راااااااح

غرور حاولت تهديها بس ماقدرت شموخ تبكي وترجف وبحاله يرثى لها ماقدرت الا انها تعطيها كففف مسكتها مع كتوفها :شموووووخ اصحي تركي عايش مامات افهمي ...(ضمتها لصدرها وشموخ تبكي وتكلم بكلام ماهو مفهوم ....

ضلت ضامتها لما تعبت شموخ ونامت بحضنها ،....




..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.…
...................المشفى.....................

.............قدام باب غرفه العمليات .......


فهد متلثم بشماغه وجالس بعجز ....

معاذ جالس جنبه ويهديه ....

معاد واقف قدام الباب مباشر ....

ام تركي جالسه على الكرسي وتبكي والجوري جالسه على الارض قدام امها وحاطه راسها على رجول امها وتبكي بصمت ....الجوهره من يمين امها وسانده راسها على كتف امها وتبكي جواهر من يسار امها وسانده راسها على كتف امها وتبكي بعد .....


الجوري رفعت راسها وكانت الثمه نازله من وجهها ومليان دموع وجهها :ماما تركي راح يقوم صح

شهقت ام تركي وحطت ايدها على شفايفه ماقدرت تتكلم ،....

الجوري رجعت نزلت راسها وزادت بكى :ماما قولي ايه ماما تركي مستحيل يتركني ماما ابوي تركني وانا ماشفته بس تركي ماحسسني اني يتيمه ابد ماما الله يخليك قولي انه راح يعيش وراح يدلعني ويعوضني عن بابا ماما مابي اصير يتيمه

ام تركي زادت بكى وعلت شهقاتها .،..

كملت الجوري :ماما انا دايم اكثر طلبات على تركي علشان انسا اني يتيمه وهو ابد ماحسسني اني يتيمه كان يعاملني كاني بنته مو اخته -شهقت وعضت شفايفها -انا اخته ماهو مجبور يعاملني بكل هلحنان وكاني بنته بسس تركي غير ياماما -رفعت راسها وبغصه -ماما تخيلي لما تركي تزوج شموخ تخيلي مافرحت تخيلي كرهت شموخ بوقتها تدرين ليشش اخت ماتفرح بزواج اخوها خفت ياما خفت تركي يتغير علي خفت ينسى اني بنــته خفت يلتهي بزوجته واولاده ويعطيهم الحنان الي كان يعطينياه كنت انانيه ياماما -نزلت راسها -بس تركي اثبت لي العكس ماتغير تركي ماتغير معي هئ هئ ماما تركي مارح يتركني قولي ايه تكفين ماما



:تركي مارح يتركك ابد !،....

الجوري رفعت راسها وناظرت لمصدر الصوت تجمدت الدموع بعينها وكان وجهها مليان دموع تكلمت بغصه :صح تركي اخوي مارح يتركني !؟؟؟؟؟

معاد عطاها ظهره ومشى وتركها ......

الجوهره وجواهر ناظروو الجوري بضعف !؟؟؟

طلع الدكتور .......

الكل تجمع عليه ...

الجوري بدموع :دكتور كيف تركي

فهد مسك اخته بيده :اهدي جوري ....دكتور طمنا


الدكتور :العمليه نجحت بسس للحين ماندري عن حالته وهو في العنايه فاقد للوعي لازم ننتظر 24 ساعه ونشوف واذا ماصحي علمه عند الله

الجوري بخوف :تركي تركي -مسكت راسها اختل توازنها طاحت مغمى عليها الكل لف عليها

:الجوووووووووري

فهد اقرب واحد لها ومسكها قبل تطيح تكلم بخوف وصوت عالي :الجوووووووري وش بك يابنت

ام تركي ماقدرت تتحمل وانهارت على اقرب كرسي .......

معاد راح يركض ينادي احد يساعدهم .....

الجوهره جلست جنب امها وجواهر وقفت جنب فهد معاذ يناظرهم مو عارف وش يسوي ......


بعد دقايق جو الممرضين واخذوها على الغرفه ......



..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…………………………،.…

..................الامارات ((دبي)).....................


في الفندق الساعه 5:00 صباحاً.....

صحي من النوم وناظر حوليه كانت منار لسا نايمه شكلها تعبانه حيل امسس لما وصلو على طول للفندق بعدين ناموو من التعب ....ابتسم رامي وقف فتح شنطته اخذ المنشفه والروب ودخل دوره المياه تكرمون ..تروش وطلع لبس جنز ازرق وتيشرت اخضر مخطط باابيض ...وقف قدام المرايه حرك شعره المبلل الطويل شوي حط جل ومشطه كله على وراء تعطر وتوجه لسرير يصحي منار الي مو حاسه فيه جلس على طرف السرير ....
حط ايده على كتفها وهزها بشويش تكلم بصوت شبه هامس :منار ....منار حبيبتي قومي

منار بقمه نومها :منالووووه طلعي وقفلي الباب

رامي كتم ضحكته على شكلها :مــــــنار قومي عاد

منار تلحفت وعطته ظهرها :مابي اقوم ...

رامي وخر الحاف بنفوذ صبر :منار قومي عاد الصلاه راحت عليك

منار فزت جالسه وبرعب :وش صار حريق !؟؟

رامي كاتم ضحكته :ايوه ايوه حريق

منار استوعبت المكان وناظرت رامي:انا وش جايبني هينا

رامي خلاص انفجر :هههههههههههههههههههههاي امس تذكرين ركبنا الطياره ووشت على دبي معقوله نسيتي

منار ناظرته بنص عين وقفت :جد سخيف

رامي انسدح على السرير ويضحك :ووووووووووووووورورراه بطني

منار توجهت لدوره المياه :مافيه شي يضحك اخ رامي

رامي بصوت عالي عشان تسمع لانها دخلت الحمام :استناك باالصاله بنطلع نفطر

منار بصوت عالي :اوكي ،....

رامي طلع للمسجد صلى الفجر ورجع .....

دخل الغرفه كانت منار قدام التسريحه تستشور شعرها القصير :هلا رامي متى وصلت

رامي جلس على السرير :الحين ...مطوله تخلصين

منار طفت الاستشوار ونزلته :لا خلصت

ناظرها بأعجاب كانت لابسه تنوره خمريه ماسكه على جسمها لحد فوق الركبه وبلوزه بيج فيها اكسسوار ذهبي باكمام ربع وصدرها فاتح وظهرها شوي فاتح ....
تعطرت وحطت روج احمر وكحل داخل العين ...زينت شعرها ولفت لرامي وهي مبتسمه :وين بتفطرني !؟؟

وقف رامي وقرب منها مسك يدها وباسها :وين ماتبين انا تحت امرك !،.

كشرت منار بدلع :الحين كنت اظنك مجهز المكان وانت تقول وين ماتبين ......



..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.…

................الساعه 9:30 مساءً..................

في فله ابو نايف


طشت اخر فستان ب الدولاب وهي شوي وتبكي ....

ناظرت الغرفه كانت حووووووسه كلها ملابس :افففففففففف والله كل الي في الدولاب مو حلوين الله يسامحك يابابا كان لازم توافق يجون اليوم لو منار ولا الجوهره عندي كان حالي غير بسس وين منار مع زوجها والجوهره الله يكون بعونها عند اخوها ...

دخلت وهي تصارخ :ارييييييييييج اريجووووووه

وقفت بخوف وناظرت اختها :بسم الله وش فيك تخبطين وكنا يلحقك جني

عبير جلست على الكنبه وهي ذايبه :اسكتي بس اسكتي ماشفتي القمر الي تحت -عدلت جلستها وفتحت عيونها بحماسه -ملكة جمال قليله عليها انا وانا بنت فتنتني ووووووووواه ارتاحي مارح تخطبك ي الشينه


اريج بنفوذ صبر طشت المخده عليها وهي شوي وتبكي :ي الخايسه منهي خلصيني


عبير وهي هايمه وتقلد جلستها وحركاتها :ام زوجك المصون ام هاذي ام ام كبيره عليها اظنها بنته ههههههههههههههههه

اريج بكت :عبييييييير بلييييز ساعديني

عبير انتبهت للغرفه وناظرت اختها :هيه انتي وش فيك ماجهزتي تبين تفشلينا مع الجازي -انتبهت انها تبكي -هئ تبكين ي اريج وش فيك

اريج وهي تشاهق من التوتر :عبير تكفين ساعديني والله ضايعه

وقفت عبير ومسكت يد اريج:افاء ماتضيعين وانا موجوده ....





بعد نصف ساعه جهزت ......

عبير بضحكه دفتها قدام المرايه :ترررررررررو شايفه انك حلوه لو تشوفك ملكة الجمال الي تحت قالت بنملك الليله


اريج ضحكت بتوتر :والله على كلامك ماراح تناظرني حتى النظره

عبير تتذكر الجازي ومفهيه :اكيييييد-انتبهت-اقصد هي حلوه بس انتي احلا منها

غمزت اريج :هه علينا ياله ياله تاخرنا على الحرمه
....اريج توجهت للباب

عبير تناظر نفسها بالمرايه وهايمه :حرمه حرام عليها هلكلمه ......طراااااااخ -انتبهت بالمخده الي ظربتها من اريج

عبير ناظرتها بحقد :ي الهبله

انحاشت اريج ولحقتها عبير ........


في مجلس الحريم ......

الجازي جالسه على الكنبه بكل اريحيه وتناظر المكان بطرف منخيرها /هه والله لولا خاطر زيودي ماجيت هينا ولا خطبت له من هلمستوى بس ياالله كل شي لجل عيونه يهون اتمنى ماتطلع اريج شينه بسس .......

تكلمت وهي تبتسم مجامله تكلمت بنعومتها المعتاده :ام نايف فين عروستنا الحلوه مابينت

ام نايف ابتسمت نفس ابتسامتها وهي تحط رجل على رجل :لا الحين تجي


شوي ونزلت اريج وهي منزله راسها:سلام عليكم


الجازي ناظرت ام نايف ونقلت نظرها شوي شوي لين ناظرت بأريج الواقفه ناظرتها من فوق لتحت ..

كانت اريج لابسه فستان احمر لين الركبه ماسك مع الصدر ومع الخصر وكان فيه شريطه ويجي من تحت الخصر فضفاض وناااعم بدون اكمام وكان شعرها ملفلف بطريقه ناعمه ومسويه بوووف وكان شعرها في خصلات قدام والباقي مغطي ظهرها..
وكان الميك اب ناعم وطااالعه كيوووت ....

وقفت الجازي وهي تبتسم :وعليكم السلام اهلين حبيبتي تعالي سلمي علي ماشاء الله تبارك الله

سلمت عليها وجلستها جنبها واريج لسى منزله راسها ....

الجازي بابتسامه مسكت يدها:ايه قوليلي كيفك كيف الدراسه معك

اريج رفعت راسها وفتحت عيونها بس قدرت تسيطر على نفسها /اووووووه ياعبير وربي ماكذبتي هاذي بني ادم او خيال هاذي تحفه مو انسان سبحان الله ياجمالها تف تف لا اطقها عين :الحمد لله خالتي كل شي تمام

الجازي لفت لام نايف:ولدي احمد ماشاء الله عليه والله كل شي حلو فيه لو تسالون عنه الكل راح يشهد بطيبته

ام نايف ابتسمت :الله يخليه لهله ههههههه

الجازي تذكرت كلام يزيد........


///////.



ابتسم يزيد بخبث ولمعت عيونه بمكر/اكيد اريجووه ماتعرف انه انا الي خاطبها وماهو لازم تعرف ..............

يزيد قرب من امه وبدلع :ماما انتي تحبيني

الجازي ضربته بخفه وهي تضحك :اخلص علي وش تبي هههههه

يزيد بمكر :اليوم ب الخطبه قبل تنزل اريج وانتي جالسه مع امها تكلمي عن احمد قولي هاذا مثل ولدي وهو ويزيد زوج بنتك مستقبل اخوان وانا احبه ومدحينا قدامها كلنا واذا جات اريج انسي ان لك ولد اسمه يزيد وطيحي مديح ب احمد يزيد قدام اريج انتي ماتعرفينه اوكيه


ناظرته وهي مستغربه :ليشش طيب هي بتكون زوجتك انت مو زوجه احمد علشان امدح احمد عندها

يزيد مسك ايد امه وباسها :ماما فديت راسك افهميني اريجوووه لو درت انه انا الي خاطبها ماتوافق ولا ابي تدري انه انا

شهقت وحطت ايدها على فمها :ياماما ياحبيبي مدام البنت ماتبيك ليش تبيها خلها تولي فيه الف غيرها





صحت على صوت اريج .؛خالتي القهوه

ابتسمت بأحراج واخذت القهوه:اوووه سوري سرحت شوي

اريج ابتسمت ....

ام نايف :عادي خذي راحتك


..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.



.....بــــعد مـــرور ثــــلاثـ اشــِــهــر........





جالسه بزاوية الغرفه الاقل من عاديه ومتكوره على نفسها ضامه. رجولها لصدرها وتبكي بحرقه لها ثلاث شهور متزوجه ولا تاقلمت مع المكان ...كانت الغرفه عباره عن غرفه صغيرونه ومافيها سرير ولا فيها دولاب وخاليه من اي اثاث الا من سجاد صغير قديم بنصف الغرفه وبطانيه صغيره لها منزله على الارض .....
>>رولا راح تتكلم عن نفسها .،،،

رولا ،.تدرون وش صار ابوي زوجني واحد ماعنده الي يلبسه كان عايش بنفس بيت اهله وهو الي يكد عليهم ابوي عزوتي خلاه ياخذني من دون حفل زواج ولا شي معليششش هاذا مو ابوي هاذا عبد العزيز الكاسر ماله بنت اسمها رولا تدرون ايش صار في اول لليله لي مع المسما زوجي !؟؟؟؟؟

قبل ثلاث شهور ..////////////


بعد الملكه رحت مع زوجي كان الجو ب السياره مره متوتر وعريس الغفله مانظرني ولا عبرني مادري كم مر من الوقت وقف قدام عماره قديمه قديمه وحيا باين عليه الفقر رفعت راسي بسرعه وتكلمت بخوف :ليشش وقفت هينا !؟؟؟؟

طفى السياره بكل اريحيه فك حزام الامان ولف لها بكل هدوء وابتسامه على جنب :وصلنا بيتك يامدام

رولا ناظرت العماره ولفيت ناظرته بخوف :يمه يمه يمه مستحيل انزل هينا هاذي خرابه ماهي بيت

مشاري فتح الباب ونزل ولا همته الي جالسه ب السياره .....

رولا حاولت ماتنزل بس شافت كلب يمشي مع الشارع الي شبه مظلم صرخت ونزلت بسرعه تخبت وراء مشاري ....

مشاري تجمد بمكانه من لمستها الناعمه حاول يسيطر على نفسه ولف لها كانت متجمده ومغمضه عيونها بقوه تكلم بجمود :شفيكك !؟؟

رولا فتحت عيونها بشويش واستوعبت انها ماسكته وخرت عنه بسرعه وبلعت ريقها تناظر الكلب :شوف هناك يمه يخوف

ابتسم بسخريه وهو مستغرب :تخافين من كلب

فتحت عيونها رولا وتكلمت بانفعال :ليشش انت ماتخاف منه شوف شكله يبي يعضني

مشاري راح لسياره ونزل شنطها ودخل البيت وهي تمشي وراه وتناظر البيت بقرف ...

شوي طلعت امه من المطبخ وهي تحيي به :هلا بولدي هلا تو مانور البيت يمه

ابتسم ابتسامه عذبه من ركبت معه ماشفتها وباس راسها :هلا فيك يمه كيفك

ام مشاري ماناظرت رولا حتا النظره :الحمد لله تمام يمه مشاري تعال اشرب معي شاي

مشاري بابتسامه :فديتك ي الغاليه خليها مره ثانيه الحين تعبانين وبنروح فوق ننام تبين شي

ام مشاري ناظرت رولا من فوق لتحت :لا يمه روح ارتاح والصباح نتكلم بخصوص الي معك

رولا تناظرها بقرف وخوف يمه ايش هاذا حشا مو اوادم هذولي يخوفون الله يستر وش فيه بعد ...

مشاري بصرامه :رولا امشي وراي للغرفه

رولا بدون شعور :لاتقول بنعيش في المزبله هاذي

طراااااخ كف انطبع على خد رولا تكلم بصرامه :انتي راح تعيشي هينا وراح تحترمين نفسك وتحترمين كل الي في البيت غصب عن خشمك

رولا حطت ايدها على خدها ونزلو دموعها اذا هاذا اوله ينعاف تاليه عروس منحوسه تاكل كف في لليله زواجها ماقدرت ترد عليه لانها بكل بساطه هو ظلها الوحيد في الحياه ابوها رماها عليه وتركها انتبهت بصوت امه ......

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 46
قديم(ـة) 04-01-2018, 07:48 PM
جروح عابرهه جروح عابرهه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: متغربة يا يمة/بقلمي


الحياه ابوها رماها عليه وتركها انتبهت بصوت امه ......

ام مشاري بحقد :تسسلم ايدك يمه هاذا الي تستاهله ماهي شايفتنا بعينها بنت العز

مشاري كسرت خاطره وهي تبكي تكلم وهو معطيها ظهره :الحقيني فوق

مشا وتركها ،....

رولا ناظرت حولها مافيه الا ام زوجها الشريره راحت ركض تلحق مشاري .....

في الدور الثاني دخل مشاري الغرفه ونزل الشنط بزاويه الغرفه تكلم وهو معطيها ظهره :هاذي بتكون غرفتنا ،....

رولا ناظرت الغرفه بصدمه كانت خاليه من اي قطعه اثاث تكلمت ببراءه :وين السرير والدولاب والتسريحه

مشاري لف يناظرها وضحك باستهزاء :هههههه انسيهم هاذا كان في بيت بابا ي ماما في بيت مشاري غير انتي في بيت مشاري

رولا تجمعت الدموع بعيونها وتكلمت بطفوله :انت ليش تعاملني وكاني قاتله احد من اهلك !؟؟؟

مشاري قرب منها ومسكها مع زندها وتكلم بحقد :انتي مو قاتله احد من اهلي انتي خربتي لي حياتي


رولا ببرائه :ليشش وش سويت !؟؟

مشاري نزلها من ايده بقرف :تسوين سواتك وابوك يرمي بلاويك عليه

فتحت عيونها رولا بصدمه :انااا !؟؟؟والله ماسويت شي

قاطعها مشاري :اقول لايكثر انا وانتي قدام الناس واهلي متزوجين بس في الغرفه هاذي ماحنا متزوجين ولا اتشرف تكون وحده مثلك زوجتي سنتين سنتين وراجعه لهلك حسب الاتفاق بيني وبين ابوك وبهسنتين انتي راح تكوني شغاله عند امي سامعه

تركها وطلع ........

جلست بمكانها مصدومه ومو مستوعبه شي دموعها تنزل بغزاره ....ناظرت الغرفه وهي قرفانه شوي شافت باخر الغرفه شي يتحرك له قرون استشعار طويله مره فتحت عيونها وتجمدت دموعها جمدت مكانها للحظه شوي واصدرت صرخه :وووووووووووووووروااااااااااااااه وووووووه


وقفت على اطراف اصابعها وغمضت عيونها وصرخت مره ثانيه ......

انفتح الباب بقوه وضرب الجدار بسس رولا لسا مغمضه وترجف ...دخل مشاري الغرفه وهو يتلفت شافها باخر الغرفه انتبه على صوتها وهي تاشر باصبعها :هناك هناك هاذا هو ياماما ساعديني

ناظر للمكان الي تاشر فيه شاف صرصور شد على قبضه يده بقهر وهو يحاول يضبط اعصابه :بنت


فتحت عين وحده وناظرته :لاتناظرني كذا بسرعه اذبحه ياماما فين رميتيني ،....

مشاري ماسك اعصابه راح لها وقف قدامها بضبط شد على قبضه يده وتكلم من بين اسنانه :لو تشوفي ذيب على اسنانه دم فريسته لاسمعك تصرخي كذا سامعه -صرخ -سامعه

رولا وهي تكتم شهقاتها :ســ.ـامعـ.ـ.ـه

عطاها ظهره ولف للباب بيطلع :لاتنسين اهلي في البيت ولا ابيك تزعجينهم وبكرا اصحي بدري علشان تجهزين الفطور

طلع وتركها وهو ماسمع ردها .......

رولا تناظر داخل الغرفه تدور على الصرصور ماحصلته حمدت ربها :اففففف غبي من جده يتكلم هه انا بعمري مادخلت المطبخ عاد ادخله الحين واطبخ ولمن لمشاريوه واهله ليشش والشغالات وش شغلتهم .....


مرت هذيك الليله على خير وانا خايفه من الحشرات من زود الخوف نمت وانا جالسه صحيت على ازعاجه ايه صحيت على ازعاج المزعج كان يصحيني :هيه بنت بنت اصحي هيه

فتحت عيوني بشويش وغمضتهن من قوه الضو رجعت فتحتهم :نعم صباح الخير

تكلم من طرف منخيره :اي صباح ليش ماصحيتي بدري علشان تسوين الفطور امي في المطبخ روحي ساعديها

رولا رفعت راسها وحطت ايدها على رقبتها من قوه الالم تكلمت بعفويه :والشغاله وين امك ليه في المطبخ

ضحك بخفه وطقها مع راسها :اصحي يماما الشغاله هناك في بيت دادي اما هينا انتي شغالتنا ماعندنا شغاله

رولا تحاول تستوعب شي :هيه انت شوي شوي فهمني ترا مو مستوعبه البارح تقول ترمين مصايبك علي والحين تقول انتي شغاله ترا سكتلك واجد احترم نفسك عاد

مشاري ابتسم على جنب :اوكي اذا اقنعتيني يمكن اصدق وش تفسرين لما ابوك زوجك بهطريقه لواحد منتف ماهو من مستواكم ولا بدون عرس ولا حتا دفعت بيك ريال سامعه ريال لا ب العكس ابوك مشالي راتب وظفني عنده اكيد بنته فيها بلا ومخاويه كثير من قبلي

رولا فتحت فمها مو قادره تستوعب ناظرته لفتره بعدين نزلت عيونها للارض تكلمت بهدوء عكس البراكين الي داخلها :معك حق طريقه ابوي بزواجي تجيب الشكوك وغريبه مره -ناظرته-بسس ابوي ابد ماكان راح يسوي كذا لو سويت شي غلط لو اني سويت غلط وخاويت رجاجيل مثل مانت تقول كان اقل شي سواه ابوي قطعني اربع قطع-رفعت اصبعها السبابه -قطعه يطشها لشمال والثانيه للجنوب والثالثه لشرق والرابعه للغرب

وقفت ومشيت بسرعه بطلع من الغرفه لاني حسيت ان الاكسجين خلص شعور غريب ويخوف ان احد يشكك باخلاقك وبطهارتك بذات ان الشاك يكون "زوجك"طلعت ادور دوره المياه بس مالقيت ولا دوره مياه في الدور الثاني رجعت للغرفه بس صدمني مشاري رجعت على وراء وانا اتالم :اااااااااي

مشاري رجع على وراء وهو ساكت ......

رولا تكلمت وانا منزله راسي واحاول اسيطر على دموعي :ابي دوره المياه وينها !؟؟؟؟

مشاري صد عنها :البيت مافيه الا دوره مياه وحده تحت

انصدمت من داخلي بس قدرت امسك نفسي ومشيت بدخل الغرفه وقفني كلامه :اذا خلصتي انزلي افطري معنا تحت

كملت طريقي اخذت بيجامه عليها صوره توم وجيري واخذت روبي وادوات التنظيف ونزلت ....

صدمت بي بنت صغيرونه عمرها حوالي 5 سنوات على نهايه الدرج ناظرتني وكشرت :انتي زوجه عموو مشاري البنت الجديده

مسكتها مع يدها :وين امك !؟؟؟

البنت :انا اسمي عايشه وامي في بيتها انا جايه مع بابا

رولا زينت وقفتها وتكلم نفسها :الله عليك سؤال واحد اعطيك عشر اجوبه مجاني

عايشه بطفوله :عمتي قلتي شي !؟؟؟


.....:له له له عيوش هاذي مو عمتك

رولا ناظرت مصدر الصوت وسكتت .....

عايشه ناظرته وراحت له ركض :عموووو مشاري

ابتسم لها بحب :ابى حبيبه عمها

شالها تكلمت عايشه :عموووو منو هاذي الحلوه اذا مو عمتي !؟؟؟؟

مشاري نزلها :عمووو عيوش هاذي راح تسوي لنا كيكه حلوه اوكيه

عايشه ضحكت بطفوله :يسسسسس عموووو

مشاري كشر :بسس الحين تعبانه انتي روحي وهي لاحقتك

راحت عايشه ركض تبعها مشاري بنظراته لما اختفت ولف يناظر رولا ......

رولا بتكشيره :احلم اسوي لك كيكه انت والبزر هاذي بعدين وين الحمام

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 47
قديم(ـة) 04-01-2018, 07:56 PM
جروح عابرهه جروح عابرهه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: متغربة يا يمة/بقلمي


رولا بتكشيره :احلم اسوي لك كيكه انت والبزر هاذي بعدين وين الحمام

مشاري ابتسم على جنب ولف لها :واذا قلت لك راح تسوينها غصب

رولا سفهته وراحت تدور على الحمام ......

بعد لف ودوران قدرت تلاقي الحمام اخيراً مع ان البيت صغير اخذت شاور سريع وطلعت راحت لغرفتها وهي تنشف شعرها كان البيت هدوء وشبه مهجور وهاذا الي مريحها وخليها تاخذ راحتها شوي وهي ماشيه مع الدرج صدمت باحد كانت بطيح بس قدرت تمسك نفسها وتثبت حاله رفعت نظرها وشعرها يتحرك معها بكل حيويه عقدت حواجبها ،.....

ناظرتها بصدمه :انتي !؟؟؟؟

رولا مستغربه :انتي منووو تعرفيني

طقت راسها بخفه :انتي رولا ...نفسها الي تزوج مشاري اخوي اااااااا انتي الي في المدرسه؟؟؟

رولا تذكرت عمايلها السوداء وتكلمت بخوف :منى !؟؟؟؟؟

ضحكت منى بمرح :لاتخافين انا مو حقوده واصلاً سامحتك بيومها !؟؟

رولا بدون شعور :جد سوري حبيبتي انا في يومها كنت مره سخيفه

منى بمرح :اهلين رولا نورتي بيتنا المتواضع بس والله ماظنيته يعجبك وظنيتك دوم رافعه خشمك




:::منــووووه انزلي وخليك منها -وجهت كلامها لرولا -وانتي بسرعه انزلي جهزي الفطور معي زوجك بيطلع لشغله


منى بخوف :يمه الحين نازله ورولا لسا عروسه خفي عليها شوي وانا بساعدك

ام مشاري بقسوه:ماحد طلب رايك وبعدين واي عروس واي خرابيط

رولا تجمعت الدموع بعينها وكملة طريقها لغرفتها ......،،.....................


ومن خلال الثلاث شهور الكل يعاملها بقسوه ومنبوذه من العايله ومشاري دايم يخليها تطبخ وهي تبي تتعلم بس مو عارفه تصلح شي ...

.................................................. ..

صحت على هزات مشاري ....

رولا رفعت راسها ومسحت دموعها :نعم !؟؟؟

مشاري فصخ قميصه وانسدح على البطانيه على بطنه وتكلم بامر :تعالي سويلي مساج

رولا قربت له بذل وانكسار وبدت تعمل له مساج وهي تحاول تقاوم رغبتها ب البكى .....

مشاري مغمض عيونه ومسترخي مسك يدها وسحبها له طاح راسها جنب راسه باضبط وجهها مقابل وجهه بلعت ريقها رولا ..فتح عيونه مشاري وتكلم بامر :روحي سويلي عشاء ماتعشيت

رولا وهي حدها تعبانه :طيب انت ماقلت اتركولي عشاء قلت تعشوو

جلس مشاري وبعصبيه :انا اذا قلت لك شي تسوينه مو ترادديني

رولا نزلت راسها بذل ...وقفت وطلعت من الغرفه وهي ماتشوف شي قدامها من التعب توها طالعه من المطبخ سوت عشاء للعايله ونظفت ودخلت غرفتها بتنام بسس جا المتطفل وبكل وقاحه يقول سوي لي عشاء ....مشت بهدوء بالممر الشبه مظلم نزلت مع الدرج ودخلت المطبخ بشرود ....

حطت القدر على الغاز وحطت الماكرونه مسكت الملعقه وبدت تحركها راحت بذكرياتها ........


/
/
/
/

دخل البيت وهو تعبان :بنت سويلي عشاء بسرعه انا جوعان

رولا جالسه وحاطه رجل على رجل :ماني مسويه شى والي تبي تسويه سوه !

مشاري قرب منها ومسكها مع زندها :بنت لاتتحديني وسوي الي اقولك عليه

رولا وهي تتالم :اي اي اتركني ماني مسويه شي

مشاري بعصبيه :ترا راح اسوي شي مايعجبك

رولا بتحدي :سو الي تقدر عليه ماني شغاله عندك

مشاري مسكها مع يدها وجرها بدون رحمه طلع برا البيت ركبها السياره وطار فيها لمكان مجهول ...

رولا بخوف :هي وين موديني انت !؟؟؟

مشاري مارد عليها وقف بمكان مهجور وتكلم بهدوء :انزلي !؟؟؟

رولا بخوف :وين انزل انا اخاف من الظلما والمكان مافيه احد

مشاري ناظرها بعصبيه :بنت اسمعيني اهلك من اخذتك منهم ماحد سال عنك ولا احد يبيك يعني مالك غيري واذا ماتبيني ولا تبين تسوين الي اقوله انزلي الحين ودوري على اهلك خليهم ينفعونك

رولا ضلت ساكته صح اهلي لي شهر وزياده ماحد سال عني ولا فكرو يزوروني معناتها تخلو عني مايبوني وهاذا الرجال الغريب متحملني لازم اتحمله عشان يتحملني رفعت راسها بذل :ماشي راح اسوي الي تبي

ابتسم مشاري على جنب ومشا راجع للبيت ......



/
//
//
/
/
صحت على صوته وهو يهزها ....

فزت بخوف :مشاري !؟؟؟؟

مشاري جلس على الكرسي :وش فيك نايمه على القدر !؟؟؟

رولا عطته ظهرها وتكمل شغلها :وش اسوي حظرتك طالب عشاء وانا من الصباح شغل وخالتي الله يسامحها مو مقصره

مشاري كسرت خاطره /ياولد وش بك على البنت خف عليها شوي مهما غلطت بتضل بشر تحس وهي من الصباح شغل والله حرام وش بك يامشاري انت ماكنت قاسي كذا ابد ...

رولا تاشر قدام عيونه :الوووو الوووووو وين رحت !؟؟

مشاري بانزعاج وقف :بنت روحي نامي مابي عشاء

ناظرته بعدم تصديق وهي شوي وتبكي :بلاااا شووو الحين لما قربت تستوي الماكرونه تقول مابيها -طقت رجولها ب الارض بعصبيه ودموعها تنزل -انت قولي انا ايش سويت لك تعاملني وكاني قاتله احد من اهلك !!!

مشاري طلع من المطبخ وتركها مايبي يضعف قدامها وهي بكل الي قالته صادقه .....

رولا صكت اسنانها بقوه وزفرت بنرفزه :اووووووف رجال غريب -ناظرت الماكرونه كانت مستويه -والله بياكلها غصب عنه مو انا اسوي وهو بكيفه يقول مابي راح ياكلها غصب يعني ياكله

حطتها بصحن صبت كاس عصير وحطتهم في صينيه وطلعت ماكان موجود في الصاله راحت لدرج وهي حدها معصبه .......دخلت الغرفه وكان منسدح وشكله سرحان جلست قدامه وتكلمت وهي ماسكه اعصابها :انت هيه !؟؟؟


مشاري انتبه بوجودها وناظرها ،.....

رولا ناظرت الاكل :الاكل بيبرد !؟؟

مشاري ناظر الاكل وناظرها :انا ماقلت لك مابي اكل !؟؟؟

رولا بانفعال:انت راح تاكله لاني تعبت وانا اسويه وانت قلت انا جوعان يعني بتاكل ......

قاطعها وهو ياخذ الصينيه :اوكي اوكي راح اكل من دون كلامك الزايد

رولا تكتفت وناظرته بحقد ......

بدا ياكل مشاري اكل بشهيه ويحس طعامها غييير يحسه لذيذ واول مره يذوقه لما خلص اكله ناظرها كانت نايمه وهي جالسه رحمها لان شكلها ينرحم مسكينه ....وقف وراح لها ضل فتره يتاملها ويتامل. برائتها /اه يارولا لو الدنيا ماجمعتنا بالطريقه هاذي كان حالنا غير كنا احلا اثنين ....الله يسامحك كان لازم توصخين شرفك وعفتك اااااااه

كانت نايمه بعمق سدحها على البطانيه ولحفها زين وتركها .....اخذ صينيه الاكل ونزل للمطبخ






..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.


................المستشفى ...............




تركي للحين على حالته في العنايه ماصحي ولا تحرك ولا يعرفون راح يعيش او لا .......،

الجوري دايم تجيه وتتكلم عليه وتبكي عنده وتروح والاختبارات خلصت والمدارس عطلن وهي ماراحت لها ولا اختبرت كانت طول يومها في المستشفى تبكي وتخاف اخوها وحبيبها وابوها وقدوتها في الحياه يروح ويتركها ......

الجوهره اجلو موعد زواجها لسواء حاله اخوها ....

الجواهر كانت دايم صامته ولا تكلم احد ولا تبكي ولا تسوي اي شي كانت عايشه بس مو مع العالم ...

الفهد كان دايم يزور اخوه يشوف حالته ويطمن عليه وكان ظهره مكسور من حاله اخوه وحاول يخلي الجوري تكمل دراستها بس مارضت ...

ام تركي /كل يوم يرتفع عندها الضغط والسكر كانت ماتاكل كانت دايم على سجادتها وتبكي وتدعي لولدها يقوم ب السلامه.....

التوام ماكانو يفارقون المستشفى معاذ ومعاد ....


..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.

............شـــموخ احس بضيقه.....................

حالتها تردت صارت من اسوا الى اسوا كانت دايم بغرفتها والي يدخل ياويله كانت غرفتها كئيبه وكلها ظلام بظلام كانت دايم جالسه بنصها وصوره تركي بحضنها وتكلمها طول الوقت ولا تاكل ولا تطلع ......شوي سمعن صوت الباب وقفت وراحت له فتحته وقفت تكلمت ببرود :خيييير

ام معاد بضيقه وحسره :يمه يشموخ حرام الي تسوينه بنفسك

شموخ :يمه تركي بيموت خلاص انا مو لازم اضل ب الدنيا ....

ام معاد نزلو دموعها ورفعت يدها تمسح على راسها شموخ :يمه حرام الكلام هاذا لاتقولين كذا تركي عايش وراح يقوم ب السلامه

شموخ نزلت يد امها ودخلت غرفتها وقفلت الباب.....


ام معاد لفت بتروح باسف على حاله بنتها ....

غرور بضيقه :ماما !،....

ناظرتها ام معاد وبكت :.........

غرور رمت نفسها بحضنها وهي تبكي :ماما شموخ بترجع لنا زي اول صح !؟؟

بكت امها ولا قدرت ترد ......

دخلت هيبه الصاله وتكلمت ببرود :اه ماتو ولا لسا !؟؟؟

امها بعصبيه:هبى وش هالكلام عيب تراها اختك وهذاك ولد عمك

جلست هيبه وحطت رجل على رجل :دامها تحبه وذابحه نفسها جوا علشانه ليه تتركه ماله عليها علشانها عقيمه تركته وهو يحبها وبسببها شوفي وش صار لتركي

غرور بصوت عالي :هبى وبعدييييييين

وقفت وبعصبيه :ايوه هذولي انتم تزعلون لما نقول الحقيقه ماله عليكم بسس اروح لغرفتي احسن




..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.

..............لندن القصر ..............


جمانه خلال الاشهر الي راحت تحاول قد ماتقدر ماتحتك بريان واذا تكلمت معه تكلم معه بكل رسميه ودراستها مهتمه فيها وعلاقتها ب مايا كل يوم تزيد عمق ......واحمد ماحاولت تدوره او تتصل فيه من بعد اخر موقف صار ومايا واقفه معها على الحلوه والمره ......

يوم الخميس الساعه ..9:00 مساً.......

نزلت مع الدرج بتثاقل من بطنها الي بارز ..وشغالاتها يمشون وراها وحده معها شنطتها ....
جمانه:كاي اعطيني جوالي !،.

كاي مدت لها الجوال :اتفزل مدام !،..

جمانه اخذته واتصلت في مايا :الوو مايووو

مايا بابتسامه :اهلين وسهلين ب الدوووبه

جمانه بتكشيره :انا مو دووبه

مايا بضحكه :الا كرشكك مره كبير ههههههه

جمانه بتحلطم وهي تناظر بطنها :والله انك صدقتي البيبي خرب جسمي

مايا انفجرت ضحك :ههههههههه ابد ماتتغيرين اهم حاجه عندك جسمك وجمالك

جمانه وهي تنزل من اخر درجه :اجل وش اهتم فيه اصلا اذا ماهتميت في نفسي ماصير جمانه هه

مايا :اقول خلي عني فلسفتك الزايده وقولي ليه داقه !؟؟؟؟

جلست على كنبه الصاله :انا طالعه وبمرك اخذك نتعشاء برا

مايا بتفكييير :اممممممم اوكي راح اقول لماما وارد عليك

جمانه بتقفل :ياالله بايووو

قفلت من مايا :كاي جيبي لي عصير

كاي وهي رايحه :حازر مدام


.....:وين رايحه على الله

جمانه مسكت الريموت وتفرفر ب القنوات :طالعه اتعشاء برا عندك مانع

ريان متكي على الباب ومتكتف :بدون استاذان

جمانه وقفت ولفت له :من منو استاذن ....وووووه سوري نسيت انك زوجي

قرب ريان منها وهو رافع حاجب :بالله نسيتي لاتقولي نسيتي الي في بطنك بعد

جمانه بتحلطم تكلم نفسها :كيف انساه وهو مخرب لي جسمي

ريان عقد حواجبه :قلتي شي !؟؟؟؟؟

جمانه تبتسم بتسليك :لا طال عمرك ماقلت شي ممكن يازوجي العزيز تتركني اروح بحالي

ريان ابتسم على جنب :انتي داومتي اليوم

جمانه زفرت بطفش :مع اني ادري ان كل اخباري عندك بس ياالله خلني اجاوب ...ايوه داومت

ريان :طيب مايصير تريحين البيبي الا كم لك شهر!؟؟؟

جمانه :البيبي مافيه شي وانا له اربع شهور وماشي ب الخامس لذا لا تاكل همه لانه عادي امشي كثير ،....

ريان وخر عن طريقها :اوكي ممكن تمشين الحين وانتبهي على نفسك

جمانه تصرفه :ان شاء الله ان شاء الله يصير خير



..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.

.......اريج ....!؟؟

ملكت قبل ثلاث شهور ملكه عاديه بدون اي حفله او ناس والعريس مارضى يشوفها او يكلمها جوال وهاذ استغربت منه كثييييير اريج بس اقنعت نفسها انه عادي ((معلومه :اريج ماتعرف ان يزيد هو العريسس تضن ان اسمه احمد وهاذي خطه يزيد انها ماتعرف ولا رضى يشوفها او يكلمها علشان ماتعرفه راح تستغربون ليشش ماتعرف انه يزيد بسس هي ماتعرف لانهم دايم يذكرون احمد قدامها وهي من الاساس ماهتمت باسم العريسس المهم ماهو يزيد وهاذا الي مريحها ))
المهم زواجهم اجلوه لان حاله تركي ماتسمح يسوونه الحين واريج بتكمل جامعتها لان مابقى شي وتتخرج .....

..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.
................نــايف ............)((&

لسا مصدوووووم من زواج حبيبته وحبيبه طفولته كان كل الوقت في دوامه وقايل برجع لهله صار شخص ثاني شخص انطوائي مايتكلم ولا يبتسم من بعد زواج رولا ...

..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.

!؟؟؟؟؟،..

نزلت مع الدرج وهي شاقه الابتسامه وحبيبها جنبها ماسكها يد على ظهرها والثانيه ماسك يدها ويتكلم ......

منار بضحكه :يمه منك صدقني مارح يصير فيني شي ههههه

رامي وهو يناظرها ويناظر الدرج:لو خليتينا ننزل مع المصعد مو احسن من الدرج

منار :لا مو احسن

رامي باهتمام :شوي شوي لا تنفعلين وتطيحين علينا

منار بتكشيره :رامي وش فيككك ترا لي شهرين حامل والبيبي كويسس لا تخاف عليه

وصلو تحت رامي :انا مو خايف على البيبي انا خايف عليك يصير فيك نفس اختك

منار ابتسمت على طاري اختها :رامي بيصير عندنا نونو نفسس اختي منال واي فديته سطووووم

ضحك رامي :ان شاء الله على خييير ياالله اجلسي هينا

جلست منار بابتسامه :يسسلموو على التوصيله خلاص روح لدوامك

رامي حط يديه بجيب بنطلونه :هه هلمره ببلاش المره الجايه اوصلك بفلوس

منار مسكت المخده وطشتها عليه :اقول روح روح قبل ماعضك

رامي يحرك عيونه :بتعضيني سويها اذا قدرتي

منار بصراخ :راااااااامي خلاص روووح

رامي اشر لها بايده :خلاص خلاص بروح لاتنفعلين

منار بطفش :لاااااااحووووووول رجعنــا

رامي ضحك على شكلها وراح لدوامه ........

منار دقت على الشغاله وقالت لها تجيب لها قهوه ...
ضلت جالسه تناظر التلفزيون ...
شوي نزلت رنيم ومشت بملل وجلست جنب منار على الكنبه بطفش :اووووووووف

ابتسمت منار وناظرتها:وش فيها الحلوه !؟؟؟

رنيم ناظرتها بضيقه :منووووو والله ملل

منار نزلت الريموت ولفت لها :حبيبتي قولي وش فيكك !؟

رنيم ناظرت النافذه ونزلو دموعها :منار والله ضايقه اشتقت لخواتي -ناظرتها-حتا لو كنا رسميات مع بعض ومانطيق بعض نبق خوات ونبقى بشر نشتاق لبعض

منار مستغربه /وش ذكرها بخواتها وهي ماتعترف فيهم من الاساس واذا التقوو كله هواش ولا كانهم خوات هه والله الاخوات هذولي غريبات كثيييير عجزت افهمهم انا ومنال خوات ودايم نتهاوش ونضحك ونبكي مع بعض ونحب بعض بس هذولي مادري كيف جايين عايله غريبه ورنيم كتووووومه وش عندها اليوم فاضت مشاعرها وصحي ضميرها ..ورولا من طلعت من البيت ماحد ذكرها ولا كن اسمها ذكر في البيت الكل نساها وهي ماقد زارتنا وعمي ليه يعامل اهله كذا وخالتي من عزومه لعزومه ولا قد جابت طاري رولا. وراكان قليل يدخل البيت يدخله بسس ينام وياكل ويطلع ورايد هاذا لغز عايله غريبه بسس رامي الي انا فاهمه واحياناً احس اني مو فاهمته ......


رنيم مسحت دموعها وقفت .....

منار ناظرتها :وين رايحه !؟،..

رنيم :اصلا انا طول عمري وحيده وراح اضل وحيده ايشش استفيد اذا قلت لك شي رولا وريانه مارح يتغيرون ولو يسمعون لي اقل شي يسوونه يضحكون علي ويسكرون الباب في وجهي

منار مسكت يدها وجلستها :ايشش هلكلام رنووم خواتك يحبونك بسس انهم يفكرون نفس تفكيرك يبون يتقربون منك بس فيه حواجز بينكم لازم تكسرونها

ضحكت رنيم :خواتي يمنار مو نفس مانتي مفكرتهم انا حاولت اتقرب منهم بس وش الي استفدت ولا شي رولا وريانه مغرورات وراح يضلون مغرورات مارح يتغيرون ابد

وقفت وطلعت من الصاله بسرعه ......

منار تبعتها بنظرات أسف :الله يكون بعونك بسس ،...


..................................................
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.

صحت الصباح على هزاته بسرعه جلست :مشاري

مشاري بجمود عطاها ظهره وهو يزين كم قميصه :بسرعه غسلي وانزلي سوي الفطور

رولا نزلت راسها :اسفه البارح كنت تعبانه ونمت وانا ماحسيت على نفسي

مشاري :خير خير ان شاء الله الحين روحي سوي الفطور بروح ل الدوام

رولا وقفت وابتسمت :ابششر دقايق ويكون الفطور جاهز
وطلعت من الغرفه ......

مشاري مستغرب :وش عندها اليوم رايقه وتبتسم وتتاسف عن نومها البارح

........................

نزلت مع الدرج وهي مبتسمه وتنقز درجتين بمرح كنها طفله .....
صادفت منى باخر الدرج تكلمت بمرح وهي على ابتسامتها :صباحووو ميمي

منى فتحت عيونها وناظرتها قربت راسها لقدام ورجعت لوضعها :وش عندك تنوقزين ورايقه خبري فيك مغروره

رولا ضمتها بخفيف وكملت طريقها :شكلك بصحه جيده ......راحت للمطبخ وبدت تسوي الفطور

شوي ودخلت ام مشاري تكلمت من دون نفس :سلام عليكم

رولا رفعت راسها من القدر وناظرتها ورجعت تناظر لشغلها :هلا خالتي عليكم السلام

ام مشاري وخرتها واخذت السكين منها بدون نفس :وخري وخري روحي زوجك يبيك

رولا كانت بطيح من قوه الدف بس قدرت تتزن بوقفتها كانت متعوده على معامله ام مشاري الجافه وكانت تبيي تتاقلم بس ماقدرت عيونها غرقن :شيبي مشاري هو قال جهزي لي فطور

ضحكت بسخريه :هه وانتي من متا تعرفين تعملين شغله سنعه ...روحي روحي وانا وش يدريني وش يبي

رولا جرحها كلام ام زوجها المحترم :صح انا جيت من بيت دادي ماعرف شي بس بسلامتك علمتيني بيومين ......ماكملت كلمتها الا بكف محترم على خدها ينطبع رفعت عيونها وهي حاطه ايدها النحيله على خدها الي ولع من قوه الكف ناظرت الجسد الي واقف قبالها وانكبت كل دمعه في عينها وهمست :تطقني ..(وبصوتها المبحوح من كثر مابكت ) مــشاري !؟،...

مشاري شد على قبضه يده وصك اسنانه :امي لها احترامها يابنت الدادي شكل الدادي مارباك وعلمك كيف تتعاملي مع الي اكبر منك وكيف تتكلمين معهم

رولا نزلت راسها ونزل شعرها المبهذل على وجهها مسحت دموعها بعنف ورجعت رفعت راسها وتكلمت بكل هدوء بصوتها المبحوح :مــشكور -ناظرت ام مشاري الي حاطه ايدها على فمها وتناظر-مشكوره خالتي

مشت بكل هدوء من قدامهم ......

مشاري عض على شفايفه /مشاري ليشش تمد ايدك على مره انت ماتاذي نمله والحين ليشش تمد ايدك عليها ........احسسن تستاهل ليش ترفع صوتها بوجه امي ........مهما كان هاذي تضل ضعيفه مالها احد ماله داعي تستخدم ايدك معها ..........-عقل مشاري وضميره .......-صحي على صوت امه الي معطيته ظهرها :مشاري لاتشيل هم الحين تلاقيها تتنوقز مثل القرده مافيها شي ....

مشاري منزل راسها ب الارض :كنتي تعلميني على الصح وتعاتبيني اذا سويت الغلط وتمسكين ايدي ودليني لطريق الصح .........

ام مشاري نزلت الي في ايدها ولفت له مو مستوعب كلامه .....كمل مشاري كلامه :واول مره اسوي شي غلط وماتعاتبيني ب العكس تايديني وتشجعيني علي الغلط !!ليششش يمه كذا ليش تكرهي البنت هاذي

رفعت راسه امه بيدها وتكلمت بحنان :لان يايمه انت اكبر عيالي وكنت دايم ادعي لك ب المره الي تعوضك اخوك بشار اصغر منك وتزوج وانت رافض فكره الزواج ولما تزوجت صدمتني انك بتاخذ وحده من دون ماتتدفع فيها ريال وبدون حفله زواج حقدت عليها وبذات انها من عايله غنيه وماتناسب لك ابد هي طفله ماتعرف شي حتا شاهي ماتقدرت تسوي ......

مشاري رجع نزل راسه /انا الي موافق اتزوجها يمه وانا مثلك مارضاها على نفسي اتزوج من وحده مادفعت فيها الريال وحده رخيصه بس غصب عني تزوجتها لو ماتزوجتها يمكن الحين انا ميت !!!!!!!؟

عطى امه ظهره ومشى بيطلع ......

ام مشاري :مشاري وين رايح ؟

وقف ولسا معطيها ظهره :الدوام !؟

ام مشاري :والفطور !

مشاري بضيقه :مالي نفس .....

كمل طريقه وطلع من المطبخ .....ناظر الارض بصدمه وهمس :رولا .!؟؟؟

جات تركض ام مشاري وفتحت عيونها وهي تناظر رولا طايحه على الارض :وش فيها رولا ماتتحرك


منى نزلت مع الدرج وجات ركض وهي خايفه :يمه يمه وش فيها رولا

مشاري نزل عندها وبخوف :منى جيبي ماء بسرعه ؟؟؟رولا رولاا يابنت اشبك

منى راحت ركض :حاضر حاضر...

مشاري شال رولا بين يديه :يمه افتحي باب الصاله بسرعه

ام مشاري فتحت الباب دخل مشاري وبيده رولا الي شبه ميته نزلها على الكنبه بكل هدوء .....:صرخ :منننووووووووووه

دخلت منى وهي تركض وبيدها جيك مويه :جيت جيت

مشاري سحب الجيك وبدا يبلل يده ويرش رولا :رولا رولا رولا اصحي يابنت ......كان مشاري خايف عليها ومتوتر ...

رولا فتحت عيونها بشويش ورجعت قفلتهم /يارب جعلني في القبر يارب خذني لك وريحني .....رجعت فتحتهم وزان الشوف عنها خاب رجائها وهي تشوف وجيه اكره البشر قدامها انقلب وجهها وحاولت تجلس ...

مشاري مد ايده بيمنعها تجلس :لا رولا !!!،.

رولا ناظرت ايده الي على كتفها ورفعت نظرها بشويش له وركزت عيونها بعيونه ....

مشاري انتبه ليده وخرها بشويش ونزل راسه :قصدي ارتاحي ...

رولا وقفت وهي تحس بدوخه حطت ايدها على راسها وغمضت بقوه ...

مشاري لما حسسس انها بطيح قرب منها بس وقف ،....

رولا مدت ايدها وتكلمت بصوتها المبحوح :لا تقرب !!!...

مشاري وقف وعض على شفايفه ......

رولا مشت بخطوات ثقيله لدرج صعدت بصعوبه بس قدرت تتزن بوقفتها وتسيطر على نفسها دخلت الغرفه وقفلت الباب بالمفتاح طقتين تخاف احد يفتحه انسدحت على الفراش الي على الارض الي شبه تعودت عليه حطت راسها على الوساده وانكبت كل دمعه في عينها على الوساده
ترددت كلمات ام مشاري باذنها ..( ولما تزوجت صدمتني انك بتاخذ وحده من دون ماتتدفع فيها ريال وبدون حفله زواج حقدت عليها وبذات انها من عايله غنيه وماتناسب لك ابد هي طفله ماتعرف شي حتا شاهي ماتقدرت تسوي ......من دون ماتدفع فيها ريال .......رخيصه مندون ماتدفع فيها ريال .....هي طفله ....هي طفله .....حتا شاهي ماتعرف تسوي ماتعرف تسوي .....


مسكت راسها بقوه وتكلمت بضجره :خلاااااص خلاااااااااص اطلعو من راسسسسسي مابيكم مابي اشوفكم حتا ماما مابيها ماما ماتبيني الحين الاقيها معزومه او بحفله استقبال تبرت مني لان زوجي مايشرف يكون نسيبها ...واخواني اكرهك ياراكان انت سبب ماساتي رامي رامي الحنون ماسال عني صدق ماكنت اعطيه وجه ومغروره بسس الحين والله تغيرت بليييز رامي اسال عني ثلاث شهور ماطلعت ولا احد سال عني وحتا عبير الي كنت اضنها روحي انقطعت عني كللللللللهم كذابين كلهم مايحبوني وانا ماحبهم ولا ابي تدورهم ...راح اتحملك يامشاري وراح اتحمل ذلك بس هم ..مارح ادور عليهم خلهم جعلهم بسبعين داهي ......

نامت وهي تبكي بصمت ......


.......................
مشششاري....

طلع من البيت والاخلاق عنده صفر .....

ركب سيارته وتوجه لمقر دوامه وهو شارد الفكر .....

راحت فيه ذكرياته لقبل ثلاث شهور !؟؟؟؟،


....:يمه الله يخليك افهميني!!

ردت عليه امه وهي بقمه زعلها....


نهايه البارت التاسع عشر.....()

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 48
قديم(ـة) 04-01-2018, 08:34 PM
جروح عابرهه جروح عابرهه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: متغربة يا يمة/بقلمي


البارت الـعشرون.....()


مشششاري....
طلع من البيت والاخلاق عنده صفر .....
ركب سيارته وتوجه لمقر دوامه وهو شارد الفكر .....

راحت فيه ذكرياته لقبل ثلاث شهور !؟؟؟؟،


....:يمه الله يخليك افهميني!!

ردت عليه امه وهي بقمه زعلها:ان تزوجتها مانت ولدي ولا انا اعرفك !

مشاري نزل راسه بعجز :انا الي ابي يمه ..انا يمه مابيها ولاابي فلوسهم بسس هاذي عايله الكاسر ماتوقعين وش يقدرون يسسوون فينا!؟

ناظرته امه بعتب بعدها وقفت وعطته ظهرها :الي عندي قلته !
واختفت من قدامه ...

مشاري /ماقدر ازعل امي لازم ارفض ..!

بعد فتره طلع جواله واتصل فـ ابو ريــان ..

بعد الف اتصال اخيراً رد.،.

مشاري بعد السسلام.؟:عمي بقولك شي،.

ابو ريان باختصار :اخلص علي عني شغل

مشاري وهو كاره نفسه :عمي مابي اتزوج بنتك الوالده رافضه وانا ماقدر اتزوج وهي مو راضيه عني ؟؟؟

ابو ريان ببساطه :اسمع يامشاري الـ###سلم على الوالده وقول لها يقول عبد العزيز الكاسر .ودعي ولدك مشاري لانه بعد كم شهر من السجن راح يحكم عليه اعدام ويكون ولدك مشاري بحح!!؟

مششاري فتح عيونه وكان متوقع لو يرفض عبد العزيز راح ينتقم منه :كيف مو فاهم !؟؟؟

ابو ريان ضحك بخبث :سمعت ان فلان الـ## مقتول والشرطه تدور الي قتله لان الي قتله مو معروف مالقو اي دليل ضد المجرم ..وانت عارف الباقي هههههه

مشاري اسودت الدنيا بعيونه ..هاذا مو انسان هاذا شيطان على هيئه انسان :كيف يعني بتلبسني التهمه !!!!

ابو ريان :اذا لزم الامر بلبسك ولاهي صعبه البسك التهمه ياحبيب الماما

مشاري بعد تفكير عميق فكر بامه فكر بخواته فكر بهله :ماشي راح اتزوج بنتك سنتين بسس وراح اطلقها !؟

ابو ريان ضحك بنصر:هههههه عفي ع الشاطر الي يسمع الكلام ...قفل الخط

مشاري طشش الجوال بعصبيه :حيوووووان نذل والله لااعوف بنتك حياتها واخليك تندم على اليوم الي خليتني اتزوجها فيه ،؟




......................
رجع للواقع ...

ضرب الدركسيون بيده بقووه .:ثلاث شهور ثلاث ياعديم الاحساس ماتسال عن بنتك والله صرت اشك انها بنتك صرت اشك انك بششر تحولت لانسان ثاني بسبتك صرت انسان عديم احساس صرت انسان شرس خشن عشان اعذب بنتك والمسكينه متحمله -طق الدركسيون مره ثانيه بقوه -اخخخخ بسس



.................................................. .........
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.……


دخل البيت وهو تعبان كانت الصاله فاضيه نادا ع الشغاله ..
جات الشغاله :نئم معاد!؟

معاد ناظرها بتعب :وين امي وابوي

الشغاله:مدام كبير روه مع بابا

معاد :والبنات

الشغاله بتفكير :ماماغرور نام وهبى بغرفه ...سكتت

معاد :وشششمووخ !؟

الشغاله مرتبكه :ماما سسسموخ مادري وين هيا من امسس مافي شوف ومافي اطلع من غرفه

معاد فتح عيونه :وهبى وغرور ماسالو عنها ولا شافوها ؟؟

الشغاله بخوف ؛لا بابا مافي اهد شوف لان كلوو نفر خوف منا وانا شوف من امس مافيه اهد ادخل يمها

معاد عصب :كيف خوات مايسالون عن بعض
ترك الشغاله وراح ركض مع الدرج ...
طق باب غرفتها مافيه رد ....

معاد بصوت عالي :شششموووووووخ شمووووخ ردي ،.
مافيه اي رد ...
حاول يفتح الباب بسس الباب مقفل ب المفتاح ..ضربه بيده وبصراخ :شموووووخ ي شموووخ افتحي ،.

طلعت هبى من غرفتها بانزعاج وتكلمت وهي تمد ايدها :هيه هيه انت شفيك كذا ازعجتني ترا

ناظرها معاد بعصبيه :هيه انتي اختك وينها بدل ماتسالي تعالي ساعديني اكسر الباب

هيبى فتحت فمها وبصراخ :هيه انت وش قاعد تقول تبي تحفر قبرك بيدك !؟
معاد تكى ع الباب :ليششش ي فالحه ؟

هبى بنرفزه من بروده :صدقني شموخ اختك بتدفنك لو جيت صوب بابها

معاد بعصبيه وزين وقفته :والله شكلي انا الي بدفنك شمووخ وينها عشان تدفني اختك ماندري وش صاير فيها
هبى بخوف راحت له تركض :معاد اختي شموخ شفيها !؟؟

معاد :تعالي ساعديني بكسر الباب لان شموخ مالها صوت ..

معاد ضرب الباب بقوه وانكسر دخلو ركض والغرفه ك العاده كئيبه وظلام .كل واحد يدورها بمحل وهم ينادونها ...
معاد بصوت عالي :شموووووخ ي شموووخ

هبىءشغلت الضوء :شموووخ وينك ..

معاد فتح عيونه ع وسعها:هبى تعالي لاقيتها ....نزل عندها ركض :شمووووخ شفيك

كانت طايحه جنب السرير وفاقده الوعي ..

هبى جات ركض ومسكتها :شموخ ردي علي شمووخ .-ناظرت معاد -معاد شفيها اختي ماترد

معاد شال شموخ بين يديه ولف ع هبى :هبى بسسرعه الحقيني بعبايتها ...طلع من الغرفه بدون مايسسمع اي شي ..

هبى خذت عبايه شموخ وراحت لغرفتها اخذت عبايتها بسرعه وراحت ركض ....


.......................

المستشفى ...
وقسسم الطوارئ ..
الدكتور بصراخ :بسرعه ع قسم العنايه ..

السسترات والممرضين :حاضر دكتووور ؟

الدكتور طلع من الغرفه وهو حده تعبان نزل الكمامه ومسح وجهه بتعب :بسم الله اليوم اول مره يصير كذا خمسس حالات تروح ع قسم العنايه ..
ماطول ب التفكير الا ويسمع واحد من وراه

وقف وهو يلهث :دكتوور الحق الحق

الدكتور لف بسسرعه بخوف :شفيه محمد !؟

محمد :دكتور وحده الحين دخلناها الطوارئ وشكل حالتها صعبه !؟

الدكتور راح يركض للغرفه .....
بعد ربع ساعه ....

الدكتور بهدوء :ودوها قسم العنايه ..؟!

تكلمت الممرضه :دكتور الغرف خلصت ب قسم العنايه ..

الدكتور ناظرها بعصبيه :كيييف خلصوو !؟

الممرضه نزلت راسها ..

ممرضه ثانيه :دكتور مثل مانت عارف اليوم جان حالات كثيره والغرف للاسف خلصوو ؟!

الدكتور مو عارف وش يسوي :والحل ؟

الممرضه :دكتور فيه غرفه 355هي اكبر غرفه ب القسم وفيها اجهزه يعني تاسع حق ثنين بسس؟

الدكتور :بس ايش ؟

الممرضه :المريض رجال وهاذي بنت يمكن اهلها مايرضون
الدكتور بنرفزه :هم يبون بنتهم وهاذا الحل الوحيد خلاص انا بقول لهم ووهم بكيفهم..

طلع الدكتور ..

راح له ركض معاد :دكتور شفيها اختي ..

الدكتور :والله حالتها صعبه ولازم ننقلها للعنايه لان فيه احتمال كبير ماتعيشش لانكم جبتوها متاخر كثير

معاد نزل راسه ومسح ع راسه وهو يردد :لاحول ولا قوه الا بالله ...طيب ليش ماتنقلونها وش تنتظرون !؟

الدكتور :راح ننقلها بسس !

معاد صرخ :بسس ايشش تنتظرونها تموت !؟

الدكتور بسرعه ونرفزه لانه تعبان :مافيه غرف الا وحده اكبر غرفه في قسم العنايه وهي تاسع ثنين وهي فيها رجال ف العنايه ؟!

معاد بصراخ :سوو اي شي بسس المهم اختي تعييش

الدكتور راح ونقلوو شموخ لغرفه العنايه .....

بعد مرور ساعه...

قدام غرفه تركي ..

معاذ يناظر الورقه الي في ايده ويناظر الباب وهو فاتح فمه ..

هبى وراه ضربته مع يده :معادووه انا اقول وديني غرفه شموخ مو تركي ؟!

معاذ مفهي يناظر هبى ويناظر الغرفه ..

هبى لما ماشافت فيه امل سحبت الورقه منه وجات بتروح بس قبل لاتروح ناظرت باب غرفه تركي وقرت رقمها وهي فاتحه فمها :غرفه 355

ناظرت معاد وبصوت تايهه :معاد شموخ بنفس غرفه تركي !!!!

جات من وراها ام تركي :هبى حبيبتي انتي هنا ؟

هبى ناظرت ام تركي :خالتي ؟

ام تركي تقدمت وسلمت عليها :حبيبتي ليش ماقلتي انك بتجين ..

هبى ماقدرت تتكلم :...

معاد ياله ينطق :خالتي فيه احد دخلوه بنفس غرفه تركي ؟

ام تركي بدون اهتمام :ايوه فيه وحده محتاجه غرفه العنايه ويقولون خالصات عليهم الغرف والله يشفيها دخلوها !؟

هبى طاحت دمعتها وتكلمت بشهقه :خــ..ــالـتي يعني اختي شــ..ــموخ بنفس غرفه اخــوي تــ،ـركي

شهقت ام تركي :ايششش شموخ ب العنايه شفييييها ؟!


دخلو مسرعين ام معاد وابو معاد وغرور..

ام معاد مسكت معاد مع تيشرته :معاد شفيها بنتي ليشش دخلت المستشفى

غرور راحت لهبى وهي ميته صياح :هبى شموخ وش فيها

معاد جا بيتكلم بس قطع عليهم حركه الدكاتره والممرضين داخلين الغرفه وطالعين ..

واحد من الدكاتره واقف ويكلم الثاني من شوي مسافه :ايش طيب طيب جاي ان شاء الله كل شي بيصير زين


راح يركض معاد لباب الغرفه ..

تجمعو الكل قدام الغرفه ...

هبى تناظر امها :ماما شموخ بتصير بخير صح


.....
ومن جهه ثانيه ..


ماسكه اخوها فهد ومبته صياح :يمه يمه ابوي بيروح فهد تكفى تركي لايروح فهد ابوي تركني وانا ماشفته فهد ابوي الثاني لا يتركني انا بعده والله بمووووت ،

فهد نزلت دمعه من عينه وضم الجوري وماقدر يتكلم ...

بعدنص ساعه ...

وقفت غرور ومسحت دموعها :انا مستحيل اجلس كذا لازم ادخل ..

مسكها معاذ :غرور وش بتسووين !

غرور :بنزل البس لبس الدوام وادخل اساعدهم واعرف من الي له الحركه هاذي لـ تركي او لـ شموخ ،

معاذ :بسس اليوم عطلتك مو دوام ،

غرور مشت :حتا لو كان !

ام معاد وهي تمسح دموعها :ماعليه خلها تروح عسى تريحنا وتقول وش السالفه .!

ام تركي والبنات بحاله مايعلم فيها الا الله
وابو معاذ جالس باخر الممر ويدعي ان الله يسستر ويلطف بحالهم ...

بعد فتره جات غرور وهي بزي التمريض وحاطه كمادات ...

مسكتها الجوهره :غرور تكفين بسسرعه طمنينا !

قرب منها معاذ وهو يهمس بصوت مايسمعه الا غرور :متاكده من الي تسوينه !

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 49
قديم(ـة) 04-01-2018, 08:36 PM
جروح عابرهه جروح عابرهه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: متغربة يا يمة/بقلمي


مسكتها الجوهره :غرور تكفين بسسرعه طمنينا !

قرب منها معاذ وهو يهمس بصوت مايسمعه الا غرور :متاكده من الي تسوينه !

مندون ماتناظره :اي متاكده !

معاذ بنفس الهمس:ماتدرين ايش العواقب يمكن يودي لطردك من الوضيفه !.

غرور ناظرته وبنفس الهمسس :ايش ابي فيها اذا ماقدر اساعد اهلي !

معاذ فقد الامل منها :طيب سوي الي تشوفيه صح!؟

غرور همست :بسسم الله دعواتكم ..
فتحت الباب ودخلت ..تقدمت خطوتين ..
استقبلتها السستره بعصبيه :انت ايش سوي هنا !؟

غرور من دون ماتناظرها رفعت الكرت الي معلق ب البالطوو .السستره وخرت عن وجهها ...

غرور مشت بخطوات متثاقله .ناظرت تركي كان عليه مجموعه ناظرت شموخ الي ورا الستاره بمسافه عن تركي ...

كان تركي يكح بصوت عالي وكانت شموخ موقف عندها النبض ويحاولون يرجعون لها النبض ..
راحت مسسرعه لسرير شموخ وهي ماسكه دموعها تكلمت بصوت قوي:شصار فيها .!؟

الممرضه واقفه وتناظر الدكتور وهو ماسك جهاز الانعاش .:غرور اليوم عطلتك ليش جيتي !،

غرور تجاهلت سوالها :مريم شصار ،.

الممرضه مريم وهي تهز راسها باسف :المريضه صحت بس تكلمت ....


..
.
.
.

شموخ بدون ماتفتح عيونها همسست بتعب :تــ..ــركـ..ــي


تركي من ورا الستاره حرك ايده بعدها حرك عيونه وهمسس :شــ..ـٓموخ

.
.
.
.
الممرضه :بعدها تركي بدا يكح والمريضه شموخ فقدت النبض ..-بفضول-انا بعرف شكل هذولي يعرفون بعض ولما دخلناهم بنفس الغرفه حسوو ببعض

غرور تركتها وراحت جهه اختها بسرعه سحبت الجهاز من ايد الدكتور وصرخت ب السستره :320

السستره ضلت واقفه وتناطر الدكتور ..

الدكتور صرخ عليها :مجنونه انتي بتموتي البنت ؟

ناظرته غرور بحقد :هي عايشه عشان تموت يافاهم !؟

الدكتور بعصبيه :بعدين هاذي شغلتي ماهي شغلتك وانتي من دخلك

صرخت فيه غرور :دكتووور اذا ماقلت لذي تسوي الي اقول وراحت اختي من ايدي والله ماتعرف ايشش اقدر اسوي فيك

الدكتور بنرفزه :بنت !
غرور بحقد :دكتوور اختي بترووح بسرعه خل الزفته تسوي الي اقوله !

الدكتور اشر لسستره تسوي الي تقول غرور ،.

بس مافاد ناظرت الجهاز مافيه نبض صرخت مره ثانيه :340
الدكتور فتح عيونه :مجنونه !
بعد محاولات عده قدرت ترجع النبض لختها الي تمنى الموت ليل مع نهار لو تدري ان سبب عيشتها الله وثم غرور يمكن تقتلها..
الكل ترك شغله ويناظر غرور بدهشه ..
الدكتور بضحكه :الحمد لله الحمد لله غرور رجع لها النبض !

غرور طاحت ع الارض وهي تبكي بغزاره :شموخ لاتتركيني انا احبكك .

جلس جنبها الدكتور :انسه غرور اختك بخيير بفضل الله ثم فضلك وراح تصحي قريب .

غرورتذكرت شي وقفت وراحت لسرير تركي :كيف حالته الحين ..

عرف صوتها وهو مغمض عيونه وبشددته تعبه :غــ..ــرور

قربت منه غرور :تركي كيفك الحين ،.

تركي تكلم بتعب وياالله ينطق :شــموخ ....وسكت

غرور بدموع :شموح بخير بس انت ارتاح الحين ،.

غرور بعد ماتطمنت عليهم طلعت وكل الفريق طلع ..

الكل استقبل غرور عند الباب ومعها الدكتور ..

الكل .:غرووووور وش صار .؟

غرور نزلت راسها وراحت وتركتهم ...

الكل ناظر غرور :غرووور شفيك ماتتكلمين .

الدكتور ابتسسم لهم:ابشششركم تركي صحى !

الكل ضحك بفرحهه بعدها سكتو فجاه ..
ابو معاد بخوف :وششمووخ !

الدكتور :والله شموخ مادري وش اقول بس ان شاء الله بتتحسن حالتها مع الوقت هي فقدت النبض بس بفضل الله وثم الممرضه غرور رجع لها النبض



.................................................. .........
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…………………………،.……



جالسه بنص سرير اختها ومتربعه وتكلمت بطفشش:والحين وش تبين اسوي لك ؟؟

جالسه ع الكنبه وتكيه ورجليها ع الكنبه وتطقطق بجوالها وتكلمت بقهر وشوي وتبكي:يختي وش تبيني اعمل جوالها مقفل واحتمال زوجها المتخلف ماخذه وبايعه !

اريج بلامبالاه :روحي لها بيتها وش فيها ،.

عبير نزلت الجوال ع الطاوله بقهر وتكتفت :المشكله ماما رافضه اف اف اف والله لها وحشه رولوووه الحين تحسب اني تخليت عنها -نزلت منها دمعه قهر وشوق

اريج فتحت عيونها :جد امي رافضه ليشش !

عبير نزلت دمعه ع خدها :تقول مابي تروحين لمكان مو من مقامك ولا قد شفتيه بحياتك !

اريج فتحت عيونها :معقوله امي قالت كذا !!

عبير انسدحت ع الكنبه وغمضت عيونها تكلمت بملل وقهر :اقول اريجووه طفي النور لاطلعتي

اريج طشت المخده عليها:طرده !

تكلمت بعبره :اريجوووه طلعي اف اف منكم

اريج رحمتها وطلعت تبي تروح لمها تحاول تخلي عبير تزور رولا ..!
نزلت مع الدرج عند اخر درجه شافت عمر وعروبه يركضوون وقفت :بسسم الله وش فيكم !؟؟

عمر بطفوله وهو يضحك بمكر :زيد هنا هههههههه

عروبه مسكت يده وسحبته معها وهي تضحك بطفوله :ههههههههه عمر خلينا ننحاش قبل تمسكنا اريج هههههههه

اريج بسرعه :عموور تعال اهنا ...
سكتت لان اخوانها راحو ركض ..:اعوذ بالله مجانين بعدين منو هاذا زيد الي مسوي كل هالازعاج ....
ماعطت الموضوع اهميه ودخلت الصاله وهي تدور امها :مــامــا...مــامــا...-مافيه اي رد

جات الشغاله وهي تحرك عيونها بخبث :ماما اريج

اريج لفت لها بدون اهتمام :خير شتبين !

الشغاله ابتسمت:انتا دور على ماما كبير ؟

اريج :ايوه فينها ماما ؟

الشغاله وهي رايحه ؛ماما كبير ورا حديقه عند مسبح !

اريج تكلم نفسها مستغربه :امي شعندها هناك هو بعيد شوي وقليل يروح هناك احد -طقت راسها بدون اهتمام -ماعليه بروح لها مايهون علي اشوف عبوره كذا لازم اكلم ماما ...

راحت جهه الحديقه كانت حديقه البيت كبيره مره وفيه شجر كبير وفيه باخر الحديقه المسبح ..
مشت بخطوات متناسقه وصلت ناظرت مافيه احد تكلمت بصوت عالي :مــامــا..مــامــا. غريبه وين راحت الشغاله قالت انها هنــ...-سكتت وهي تشوف احد عند ظهرها سكر فمها بيده والثانيه ع خصرها وضمها له .....

اريج فتحت عيونها مفجوعه من الي مسكها بطريقه غريبه تكلمت بصوت ياالله يطلع :نايف بطل حركات ترا مالك داعي ...!

كان ساكت ولا تكلم :.....؟

اريج سكتت شوي وهي تشوفه ماتحرك تكلمت وهي شوي وتبكي :نواف ابي اتنفس اتركني كتمت انفاسي والله .؟

بعد ثواني تركها وبحركه سريعه لفها له وهو يرفع حاجبه بنصر :....

اريج حطت ايدها ع شفايفها من هول الصدمه :يزيد؟؟؟؟؟؟؟

تكتف وناظرها بحاجب مرفوع :ايوه زيد انا قلت لك انت لي وماحد يقدر ياخذك مني ،.

اريج بانفعال :يزيد شتسوي بيتنا وتراني صرت حرمه لواحد غيرك وطلع من هنا بسرعه قبل يشوفك احد ..

لف للمسبح ببرود :ليش اطلع مادمت ماخذ الاذن من ابوك اني اشوفك ؟

اريج ناظرته مفجوعه وراحت له وقفت قدامه بضبط :ابوي مسسستحيل يسمح لك تشوفني وبعدين اطلع بسرعه من هنا !؟

يزيد قرب منها وهي توخر ع ورا مشت لما وصلت لحافه المسبح .:يزيد لاتقرب لو يعرف احمد ...!

قاطعها وهو يناظر ملابسها :لالا ماعليك من احمد بس قولي لي فيه وحده تقابل خطيبها بهلبس !

اريج شهقت وجات بطيح فـ المسبح بس مسكت بثوب يزيد وهو مسكها مسكها مع خصرها لاطيح وجهها مقابل وجهه .بقوو فتره يناظرو بعض بس قطع عليهم صوت من ورا ...وخر يزيد واريج وخرت وعدلت وقفتها..

نواف ضحك بخبث :كملو كملو اصلا انا رايح هههههه

اريج ناظرته بصدمه يعني يزيد يكون خطيبها واحمد وش يكون !؟؟؟

يزيد بخبث :هههه ماعليك نواف بس روح الحين

راح نواف يزيد ناظر اريج :شفيك مفجوعه ايوه انا اكون زوجك ي مدام واحمد ذا لعبه مني ھ.ھہْہْْہْْْہْْْہْْہْــہْہْْہْْْہْْہْہٱٱٱې.. انا قلت لك انتي لي انتي ليزيد مايقدر احد ياخذك مني ..

طراااااااااااااااااااااخ كف انطبع ع خد يزيد تكلمت بحقد :حيووووووان !!

جات بتروح بس مسك يدها بسرعه تكلم وظهرها صار مقابله :صدقيني راح تندمين ع الكف ذا الف مره لاتقولي زيد ماقال .....-ترك يدها وراحت ركض جهه باب بيتهم وهي حاقده ع نفسها وع يزيد الي قدر يمشي خطته عليها ....


.................................................. .........
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.……


جالسه على طرف السرير وماسكه ايده وينزلون دموعها من الفرحه .:تركي حبيبي ماتعرف كيف كنت بغيابك ...ليش تسوي فيني كذا -نزلت دمعتها

تركي يبتسم بتعب وشد ع يدها:بابا جوري -رفعت راسها الجوري له -مارح اتركك حبيبتي شوفيني انا موجود

الجوري لفت راسها عنه :لا انت تبي تتركني مثل بابا .....!

تركي لف للجهه الثانيه شاف الستاره تكلم بتعب :الجوري فيه احد غيري بالغرفه ذي ؟؟؟

الجوري ناظرت جهه شموخ ورتبكت :هااا...لا..ايه ايه

استغرب تركي وجاه فضول يعرف مين وراء الستاره :جوري مين الي معي مين هناك ؟؟

الجوري وقفت على طول وتكلمت مندون ماتناظره:تركي انت تعبان وتوك صاحي من الغيبوبه وانا طولت عندك والزياره خلصت ولازم اروح ..-راحت بخطوات سريعه

تركي استغرب كثير :اف شفيها ذي ...بس عندي فضول اعرف مين وراء الستاره ..امممم انا وش دخلني ..بس ابي اعرف

بعد صراع مع نفسه قرر يقوم ويشوف مع انه تعبان ومايقدر يقوم ...وقف بصعوبه ومشاء بخطوات ثقيله متسند ع الجدار مشاء خطوتين وصل الستاره حط ايده عليها بيشيلها ...حط ايده ع قلبه وغمض عيونه بقووووه :اف شفيني احس نفسي قــدام ...قـٓدام ..شـٓموخ ...

شال الستاره وفتح فمه من هول الصدمه ...تكلم بشفايف مرتجفه ؛شـــ..ـٌموخ؟


...........…………….……

حركت ايدها بشويش تعلن انها بعد دقايق بتصحىء......حركت عيونها شمال بعدها يمين بعدها فتحت بشويش جا على عيونها ضوو قوي رجعت قفلتهم بعد ثواني بدت تفتحهم للمره الثانيه بعدها بان كل شي حولها علقت عينها ع نقطه معينه ...حاولت تحرك شفايفها بس ماقدرت ثواني وجاو الاطبىء والممرضين واخذوه من قداها شموخ رفعت ايدها جهه تركي كانها بتمنعهم بحركتها هاذي لايوخرون تركي عن عيونها ....

.................................

تركي نزلو دموعه :شموخ معي بنفس الغرفه !!


.................................................. .........
"@(:/-)(!&@@£!؟،..|!'،!'،£&):::). (. &@@@@&)؛؛؛؛؛،،،؟؟؟؟!():)&&@&&(؛::،. £. &&@&(؛؛،،.:....؛؛)(&@@()£@@£؟،./
.............…… ……………………،.……


فتحت عيونها ناظرت حولها كانت الغرفه ظلما همست بصوت كله نووم :اف نمت كثير صرنا ب الليل غريبه والله ماحد ازعجني ھههههه دوم يارب الهدوووء .....
وقفت وراحت لزر الانوار شغلت الضوو ناظرت الساعه المثبته ع الجدار كانت 12:15

غيرت ملابسها لبست جنز اسود وبلوزه ورديه لحد الفخذ باكمام نص تركت شعرها ع اكتافها ونزلت مع الدرج كان البيت هدوووء مافيه احد يبدوو ان الكل نايم همست :غريبه مشاريووه ماهو مبين
مشت بخطوات مع الدرج وهي شبه خايفه من ذا الهدووء لانها مو متعوده يصير هدوء بذا البيت

.............................

منىء ومشاري و مراد اخو مشاري وعمره (2سنه )ومنيره (اختهم متزوجه )ومريم (كمان اخت مشاري متزوجه )
ريم ومرام (بنات منيره ريم عمرها 16ومرام عمرها 14)
فاديه + وفادي توام عيال مريم وعمرهم 15...

كانوو جالسين ب الصاله ومطفين الضووو مو شغال الا التلفزيون ومتابعين فيلم رعب {^_*}

الكل كان عنده عادي ولا احد خايف والعيال الصغار كمان مو خايفين ومتعودين يسوون كذا كل ماجتمعوو ...كانوو مندمجين مع الفيلم ..
جات صرخه من ورا هزت البيت ..

رولا شافت لقطه تخوف وما تحملت فصرخت بصوت عالي وهي مغمضه عيونها وحاطه ايديها ع اذانه :وووووووووووووووووووااااااااااااههه


الكل فز مرعوووب من الصرخه والكل ناظر صوووب الباب ....ماكانو يشوفو شي لان الصاله ظلما ..
راحت فاديه ركض لزر الانوار وشغلتهم ...

فتحوو فمهم فيها وفشكلها وهي خايفه ومغمضه عيونها ...مشاري نسي اخوه الي بجنبه وتكلم :رووولا شفيك .؟

مراد صد عنها ويحاول يشغل نفسه ..

مريم راحت لها ..:هيه انتي شفيك تصارخين اخر الليل

رولا فتحت عيونها بشويش وراحت ركض لمشاري رمت نفسها بحضنه وهي تبكي ....

بهلحظه الكل انسحب من الصاله بهدوووء ...

مشاري استقبلها بالاحضان وهو مفجوع من حالتها شفيها معقوله لقطه بالتلفزيون تخوفها مو صاحيه ذي .فاديه وفادي وريم ومرام اصغر منها وعادي مايخافون ..:رولا شفيك ..؟

رولا استوعبت حركتها وخرت عنه بسرعه ومسحت دموعها :ااااا...لااا ..اقصد ليش ماحد صحاني

مشاري تكتف وابتسم :ياخوووافه

رولا ناظرته :اناااا لا مين قال !،.

مشاري ابتسم بخبث :لا ماحد قال بس كنت افكر انا وانتي نتابع فلم رعب .

رولا تكتفت وهي تسطنع القوه :تحسب اني خايفه يلاه خلينا نتابع ..

مشاري اتسعت ابتسامته وراح طفاء الضوو وجلس ع الكنبه مقابل التلفزيون مسك الريموت وقبل يشغله لف جهتها :اشوفك تراجعتي ليش ماتجين تجلسين ؟

رولا حقدت عليه بس سوت نفسها قويه وراحت جلست جنبه من الخوف والارتباك جلست جنبه عشان يحميها اذا صار شي ..>هههههههه

مشاري ناظرها وابتسم بهدووء وتحدي وهو عارف وش راح يصير فيها .....شغل التلفزيون وكمل الفيلم مسك صحن الفوشار ومده لها ..
رولا ناظرت يده وكشرت ولفت لتلفزيون ...

ابتسم مشاري ولف لتلفزيون واكل من الفوشاره ..

مر ربع ساعه وماجا لقطه تخوووف فيه لقطات تخوف بس تتحمل وتسوي نفسها قويه ..كانت اذا جات لقطه تخوف تغمض عيونها بقووه وتوخر عن التلفزيون ..كان مشاري كل لحظه يناظرها وكان مبتسم وخايف يصير فيها شي لان الفيلم يخوف درجه اولا ....

مشاري فقد الامل انها تخاف ناظرها بيتكلم بس انصدم لما مسكت تيشرته وحطت راسها ع صدره تكلمت بهستيري ودموعها ينزلوون :لالا مشاري مو كذا يخوف يخوووف ابي امي مشاري بلييييز طفه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 50
قديم(ـة) 04-01-2018, 08:39 PM
جروح عابرهه جروح عابرهه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: متغربة يا يمة/بقلمي


بهستيري ودموعها ينزلوون :لالا مشاري مو كذا يخوف يخوووف ابي امي مشاري بلييييز طفه

مشاري انصدم من حالتها وطفاه بسرعه وشغل الابجوره القريبه مسكها مع كتوفها :رولٓـا ...خلاص طفيته

رولا بكت بصوت مسموع ومن بين شهقاتها :اصلا ماحد يحبني كلكم تعملون كل شي يضرني .. ااااه ليش ليش كذا

مشاري كسرت خاطره مسكها مع كتوفها ورفعها له:رولا فتحي عيونك شوفي خلاص طفيته مافيه شي يخوف

رولا غمضت عيونها زياده :لالا انت تكذب علي انت ماتحبني وتبي تضرني انت تكرهني ...

مشاري هز كتوووفها بقوه وتكلم بصوت عالي شوي وصريح :لاااا يارولا انا احبك مين قال ماحبك ..؟

رولا انصدمت من كلمته وفتحت عيونها وتكلمت بدون تصديق :انت ليش تكذب علي انت بعمرك ماحبيتني ولا راح تحبني اصلا مافيه احد يحبني .،،
مشاري تضايق من حالتها ضمها لصدره وتكلم بحنان :رولا لا انا اتكلم جد انا جد احبك وانا معك لاتخافين لاتخافين

رولا بكت بصمت :مشاري كيف تحبني وانا جيت لحياتك غصب عنك ..ليش تحبني وانت تظن اني بلا شرف ..

مشاري سكت :..

رولا :مشاري عبير عبير صديقه عمري صديقه الطفوله ..لما تزوجت ماعدت تسال عني ..مشاري اهلي اهلي ماسالو عني ليش انت ليش انت الي بقيت واقف جنبي هم اقرب لي منك تركوني انت بسس الي تحملتني وخليتني اعيش مع اهلك وفبيتك مع اختك مع انك تظن اني خاينه اهل مع انك تضن اني بلا شرف ..

مشاري وخرها عنه وحط ايده ع شفايفها وهمس بحنان :خلاص لاعاد تقولي كذا انتهينا من هاذي السالفه ..

ناظرته بضعف :مشاري والله والله ماغلطت بحياتي والله ماعرف رجال والله هاذا بابا كذا يعاقبني من لما جيت ع الحياه ولما زوجني لك معتبر هاذا عقاب ...

مشاري لف وجهه عنها :خلاص مصدق انك ماسويتي شي وانا اسسف

رولا انقهرت وقفت وطلعت من الصاله ...راحت للحمام وقفت قدام المرايه وتناظر نفسها بكت بحرقه ...مستحيل يصدق ذا وش اسوي فيه ...
غسلت وجهها بعنف وراحت بتطلع من دوره المياه
وقفت وهي تشوف فاديه واقفه ...
سفهتها وجات بتروح بس وقفها صوت فاديه :خالتي ..

رولا وقفت وناظرتها :خالتك مين انا ؟؟

فاديه ابتسمت وقربت منها :ايوه خالتي مو انتي زوجه خالي مشاري خلاص صرتي خالتي هههههه

رولا ناظرتها باستنكار وهي تفكر بصوت عالي :ريانه ورنيم ماتزوجو عشان اصير خاله عيالهم ماذكر الا اصير حاله عيالهم ...

ضحكت فاديه بنعومه :هههههههه ماتبين اقولك خاله عادي

رولا اضحكت باحراج :لااا عادي هههه

فاديه :يعني اقولك خالتي ؟

رولا بسرعه :لااااااا

فاديه بضحكه :ماعرفت ايش تبين ههههههه

فاديه ماحست الا والادين الي ينحطون ع كتفها تكلم وهو يناظر عيون رولا :فاديه ..قولي لها نانا ..

فاديه ورولا ناظروه باستنكار وتكلمو مع بعض :نــانــا؟

مشاري ابتسم :ايوه نانا لايق عليها صح

رولا غمضت عيونها وطقت رجليها ب الارض بعصبيه -(فيها دلع ):مو بكيف اف اف اف انا اسمي رولا مو نانا

فاديه ضحكت :والله تعرف تسمي ي خالوووو اسم نانا حلوو كثير ..

رولا ناظرته وبعصبيه :لالا مو حلوو

مشاري مسك يدها وراح فيها :فاديه خالوو نستاذنك بنروح نتعشاء برا نانا ماتعشت

رولا بعصبيه وهي تحاول تفك ايدها :ماني جوعانه ولا ابي اطلع معك ولا ابي اسمك

فاديه بخبث تكلمت بصوت عالي :خاااالوووو متى بترجعون انتم مطولين ؟؟

مشاري وقف ع اخر الدرج :ايوه فوفو بنقضي الليله برا ..

فاديه ضحكت :ههههههه طيب خالوو بقول لجدتي اذا سالتني


مشاري راح فوق وهو ماترك ايد رولا ..دخلو الغرفه ..

رولا فكت ايدها منه بقوه :لاتحاول مابي اطلع

مشاري ضحك :معقوله لك 3 شهور ماطلعتي وماشتقتي للعالم ؟

رولا ناظرته بضعف ..هي اكيد مشتاقه لطلعه مع العلم انها لم كانت فبيت ابوها كانت تطلع شبه يومي والحين لها 3 شهور ماطلعت ..

تكتف مشاري وتكلم وهو عارف رده فعلها :ططيب مو لازم تطلعين انا بطلع اسهر مع العيال -

جا بيروح بس مسكت يده بسرعه :لااا بروح معك بس بشرط ..

مشاري وقف وناظرها :هلاهلا شروط وش شرطك ياامدام ..

رولا بطفوله :شرطي هو ،ماتعصب علي ولا تهاوشني ع شي،

مشاري ضحك :ههههههههههههه استناك بـ السياره

طلع من الغرفه وتركها ...

رولا ناظرته بحقد :اففف ايش افهم يعني مارح يعصب علي ويتامر علي اروح ولا ماروح اممم

اخذت عبايتها الي لها 3شهور مالبستها وكانت عبايتها عبايه كتف حطت شيلتها ع كتوفها وراحت لسياره ...مشت مع الدرج وصادفت منىء

منىء مستغربه:رولا شفيك لابسسه عبايتك ليكون بتنحاشين ؟؟

جات رولا بتتكلم بس سبقها صوت من ورا منىء :خالتووو اف اف ايشش التفكير الخبيث بعدين مين يقدر ينحاش من عند خالوووو مشاري طيب وحنون ورجال عن سبع رجال ھ.ھههههههههه

رولا ناظرتها بحقد وعصبيه /مشاريوووه حنون وطيب والله من جنبها اااه لو اقدر انحاش بس وين اروح اذا انحشت ؟

قطع تفكيرها منىء وهي تضحك :رولا حبيبتي تغارين من فوفو عشانه تمدح بمشاري عادي ترا ماتبي تاخذه منك هههههههههههه عيونك شوي ويطلعون من العصبيه

رولا بكبرياء :مييين انا لا ماغار ..بسس تذكرت شغله

فاديه بضحكه :هههه نانا ترا خالي من ساعه جالس بالسياره

رولا بزعل :اف لاتقولي نانا انا اسمي رولا ..-مشت من جنبها والنفسيه مدهوره

فاديه بوزت بدلع :ايش اعمل مشاري يقول اسمك نانا ايش اعمل يعني

منىء ضحكت :ههههههههههههه حلو اسم نانا روحي حبيبتي الحين مشاري يعصب عليك هههه

رولا بتحلطم :ليشش هو عمره ماعصب اقول يلا باي اشوفكم ..

فاديه بعباطه :استمتعي بوقتك مع الحووووب

منىء طقتها بخفه وهي تضحك :ماعليك منها روحي باي

راحت رولا وهي متضايقه طلعت وتلفتت تدوره :اففففففف وينه ذا ليكون سحب علي افف انا ادري انه بيلعب علي ويتركني اصلا من متا يطلعني ..جات بترجع للبيت بس مسك يدها ناظرته مرعوبه :مشششاري

ابتسسم :اسف ارعبتك ..وين رايحه ؟

رولا تكتفت بضيقه :ضنيتك سحبت علي .

فتح عيونه مشاري :اسحب عليك وليش تضنيني كذا ؟

رولا نزلو دموعها غصب :ايش تبي اعمل يعني انت من متا تهتم لامري من دخلت البيت تعاملوني زفت وماطلعت يعني قلت بطلعك ولما طلعت وماشفت احد قلت انت تبي تضايقني لانك تستمتع اذا تضايقت .....

مشاري حط ايده ع شفايفها عشان تسكت :اف اف اف كل هاذا حقد ترا انا مو كذا ..!

رولا وخرت ايده عن شفايفها :ليشش انت كيف تعاملك انا ماقول الا الي شفته منك ..-نزلوو دموعها وبوزت -حتا ملابسس ماتوديني تخلي عمتي تجيب لي وانا ماقدر البس مثلكم ولا تجيب مقاسي كله رقم كبير ....

مششاري مسك ايدها ومشا فيها وهي تتكلم :اتركني خلاص ماعاد ابي امشي معك خلاص برجع انام اترك ايدي

مشاري وصل السياره ركبها قدام وقفل الباب وراح من الجهه الثانيه ....ركب وحرك ..

رولا تكتفت وناظرت الشباك وهي معصبه وشكلها كنها طفله معصبه من ابوها عشانه ماجاب لها العبه الي تحبها ...
مشاري ناظرها وابتسم ..

بعد فتره وقف السياره..

ناظرته وكنها تقول ليش وقفت ....؟
مشاري فهم نظرتها وتكلم :انزلي ؟

رولا ناظرته باستغراب :وش ذا ليش انزل ؟

مشاري ناظر المكان :شاليه ،.

رولا ضحكت باستنكار :ادري شاليه وش نعمل هنا ..

مشاري :اسالتك كثيره ......-نزل من السياره وراح لجهتها وفتح الباب -انزلي اشوف

رولا /الي اعرفه ان هاذا شاليه غالي كثير ومشاري مايقدر على كذا شاليه لانه من الشاليهات الراقي والغاليه :مشاري ماني نازله وارجع اركب ورجعني البيت ..

مشاري فك الحزام منها ونزلها غصب :اقول انزلي بلا دلع ..
سحبها معه بيدخل ....

رولا تحاول تسحب ايدها :مشاري اتركني مشاري شفيك اف مابي شاليه ..

مشاري ماشي ولا رد عليها ......

رولا تحاول توقفه :مشاري وقف ...مشاري انت تعرف الشاليه هاذا كم يكلف ......

هنا وقف مشاري ..
رولا حطت ايدها ع فمها /انا وش سويت ويل حالي ..

ناظرها مشاري بعمق :قصدك ماقدر ادفع حق الشاليه قصدك مو من مقامي ذا الشاليه ؟؟؟

رولا عضت ع شفايفها :لااااا مو قصدي كذا بسس مابي اخسرك مثل مانت عارف انا شغاله عندك واممم ومثقله عليكم ف البيت مابي اثقل عليك الحين واخليك تدفع ..

مشاري بعصبيه :بسسسس مين قال انك شغاله وانك مثقله علي ؟؟

رولا تكتفت :ماحد قال بس انا احسسس كذا من معاماملتكم لي بس شغاله مندون راتب

مشاري رجع مسك ايدها ودخلو داخل الشاليه ...

دخلو داخل الصاله الكبيره والراقيه ديكور والوان حلوه وهاديه ..مشاري ترك ايدها وجلس ع الكنبه وحط ايده ورا راسه....

رولا ناظرت الشاليه ونزلت دمعتها بفرحه :اااااااه ذا الشاليه احبه لما كنت فبيت بابا كل يوم اطلع له كنت يومين هنا -ضحكت من بين دموعها -كنت اطلع له انا وصحباتي وانا وعبير ههههههه اذكر مره كل صحياتي اعتذروو مني وقالوو مانقدر وعبير كمان قالت ماقدر وجيت لحالي لان البيت خنقه واجي هنا اتسلى ھ.ھهههههه

نقزت وجلست جنب مشاري كانها طفله وضمته بخفه :ششششكررراً مشاري لانك جبتني هنا ههههههههههه

مشاري ابتسسم بهدووء...

رولا وخرت عنه وطيحت نفسها ع الكنبه :ميشوووو كم بنجلس هنا ؟؟

مشاري ناظرها بنص عين :اشوفك رضيتي مو تقولين مابي ابي ارجع البيت ....اممممم والله انا اخذته ثلاث ايام ودافع كل شي بسس لو ماتبينه عادي نرجع الحين للبيت .....-جا بيقوم يعني امشي خلينا نرجع البيت بس مسكت يده وجلسته بسسرعه :لالالا ميشووو خلنا نجلس انت شفيك ماتتحمل تشوفني مبسسوطه

مشاري رفع حواجبه :ميششو اشوف صرت ميششو من بعد مشاريووه ،؟

رولا وقفت وفرت ب الصاله كانها فراشه بعد مانزلت عبايتها :اقول ميشوو انت ماقلت لي ان حنا جايين شاليه وماجبت معي ملابسس

مشاري يضخم صوته ويقلدها :انت ماتخليني اروح السوق تخلي عمتي تجيب لي ملابس ويطلعون علي كبار ومو مقاسي وانا مالبسس زيكم -عدل صوته وبضحكه -ياسيدتي فوق ب الغرفه فيه دولااااب كبييييير ومن اليوم الصباح طلعت لسووووق الي يوجد فيه الملابسس الي انتي تلبسين مليت الدولااااب


ناظرته بنص عين :هه وتضن انهم مقاسي انا متاكده انك ماتقدر تجيب مقاسي اكيد انهم كبار علي ..

وقف مشاري وبتحدي :اجل اطلعي وانا معك وشوفي كيف الملابسس اكيد بطيري معهم وهم مقاسك انا اعرف مقاسك

رولا ناظرته بتفكير :اممممممم انت اكيد تعبان مانمت من الصباح ليش ماتروح تنام -ناضرت ساعه يدها -الساعه 2 مشاري

صغر عيونه مشاري وتكتف :وانتي من الصباح نايمه ولا كليتي شي ..عشان كذا انا طلبت عشاء والحين يجي

رولا ابتسسمت له ...

مشاري كانه تذكر شي :ايوه نانا ماتبين تشوفين الملابسس

رولا بهدوووء:اممم اذا تعشينا نروح فوق مره وحده ومنها انت تنام ...

مشاري جلس ع الكنبه :طيب ...

بعد دقايق وصلت الطلبيه وكانت من افخم المطاعم ..

صرخت مره ثانيه رولا :وووووووووواه .

ناظرها مشاري :اعوذ بالله وش فيك ؟؟

رولا ابتسمت :الاكل الي احبه ...ههههههه تصدق مشاري اليوم تذكرت قبل اتزوجك كنت كذا اجي لذا الشاليه واكل مثل ذا الاكل

مشاري اكتفىء باابتسامه ....
رولا بدت تاكل وبعد ماخلصت وكان مشاري مقابلها ويناظر حركاتها كلها ...

مشاري وقف وهو تعبان ...:الحين يامدام ممكن نروح لجناحنا الي فووق

رولا خافت شوي بعدها تقدمت :اوكي خلينا نروح لان شكلك تعبان مره ..

راحو للجناح كان جناح مكون من غرفه كبيره بنصها السرير والتسريحه ع جنب والدولاب ب الجهه الثانيه وكبير مره كان فيه قسم من الغرفه جلسه حلوه كنبه وطاوله وفيه كرسي هزاز عشكل ارجوووحه ...وكانت نافذه الغرفه كبيييره تقريباً الجهه اليمين كلها نافذه وفيها ستاير كبيره وكانت مطله ع البحر ..لون الغرفه الابيض وديكوراتها والاثاث قمه الروووعه وكان فيه حمام"تكرمون" بنفس الغرفه .....


رولا ناظرت الغرفه وابتسمت بحززن /لو ماكنت بعز قبل كنت فرحت وانا اشوف الغرفه قبل كذا كنت بعز بعز مايعرف قيمته غير الي عاش عيشتي السوداء ااااه ......

قاطعها مشاري وهو يبتسم :نــانـٌا وش رايك بابغرفه ...

رولا عطته ظهرها :مو حلوه روح نووم الحين انت وبكرا نتفاهم ...

مشاري فتح الدولاب وغير ملابسسه وانسدح ع السرير :تصبحين ع خير .....

رولا راحت لدولاب وفتحته كااان مليان ملااابسس كانت ملابسس حلووه مره بناطيل وتيشرتات وشورتات وفساتين بانواعها قصيره وطويله وكلهم حلووووين واعجبوها نزلت دمعتها ...ناظرت مشاري كان نايم ابتسسمت بهدووء..اخذت لها بيجامه غيرت ملابسسها وراحت وقفت عند النافذه .../اااااااه منك يامشاري ايش قصتك اول مره تصير معي لطيف وحنون ايش غيرك ..الله يسستر بسس ايش المفاجاءه الي بعد الهدوووء هاذا ... ههههه والله اخاف ارسم احلامي بهاذي اليله والصباح تحطمها هه ليش متكاثره اكون سعيده شوي ..اصلا عمري ماذقت السعاده لما كنت فبيت ابوي كان كله تكبر وغرور ماكان فيه اهتمام ماكان احد يناظر الثاني ههه احسس باحساس حلو مع مشاري مع انه يعاملني زفت ولا يخليني اطلع وحارمني من ابسط الاشي وبذلت الجوال والاب بسسس احسس حياتهم حله حياتهم مليانه بالحب والحنان .....تعبت وهي تفكر وبالاخير راحت تنام انسدحت ع السرير وحسست براحه كيف نسيت السرير وراحته كان مشاري ب الطرف الثاني من السرير وكان بعيد مره بحكم السوير كبيير وضخم. تمنت بالحظه هاذي انهم زوجين طبيعيين لو كانو زوجين طبيعيين كانت تقدر تقرب منه وتحط راسها ع صدره وتنام ع دقات قلبه ....نــامت وهي تفكر بكرا وخايفه من الايام ......


نهايه البارت العشرون...()

الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1