اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 20-01-2018, 06:49 AM
صورة الأوركيد الأسود الرمزية
الأوركيد الأسود الأوركيد الأسود غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
Uploadfef5c031fd رواية وكأنه دعا ألا يفارق عقلي وكأن شعوب الأرض رددت آمين \ بقلمي


وكأنه دعا ألا يفارق عقلي .. وكأن شعوب الأرض رددت آمين ..


في الغربه .. وفي الرحله السياحيه اللي انقلبت لرحلة مأسآويه ..
ياويل حالي عليتس يابوتس .. ياليته انا ولا انتي ..
يا أغلى حلالي .. لاحول ولاقوة الا بالله ..
كانت الدموع مغرقه عيونه وهو يشوف ابوه يودع بنته الصغيره .. اخته وقطعه من روحه اللي تحولت لرماد ..
كلهم مفجوعين ..
الأم تنوح والأب ينوح ..
واخوانها تتقطع قلوبهم ..
أبو سلمان يتألم لحال أخوه: تعوذ من الشيطان يا صقر .. قضاء وقدر .. قول ان لله وانا اليه راجعون ياخوك ..
أبو نايف يبكي : كانت تقول انها تعبانه ومافيها حيل تطلع بالثلوج .. وانا قلت لها براحتس يابوتس .. ليتني ما خليتها .. ليتني سحبتها .. ليتني مارجعت وشفت البيت رماد قدامي .. اه يا جوان اه
أبو سلمان يبكي : تعوذ من ابليس ياخوي
أبونايف بحسره: والله يا غازي ان هالبنت كانت اغلى علي من عيوني .. اه يابنيتي .. لاحول ولا قوة الا بالله .. الله يجبر بقلبي .. ماتت تحترق ..
نايف يحاول يهدي في ابوه المفجوع ..
ركبه السياره وبعده عن البيت الريفي المحروق .. اللي ماله أساس ولا عامود من بعد الحريق .. بيت اسود مسوى بالأرض ..
اعلنوها من المتوفين .. وبكره جنازتها بالرياض ..
----------------------------------------

جالس على مكتبه ..
المدفئه مشتعله ومعطيه دفا بالمكان ..
يناظر باوراق الشغل .. يشرب قهوته السوداء ..
كان مندمج بالقضيه اللي ماسكها .. آخر قضيه .. ولازم يبيض الوجه فيها ..
انتبه على صوت عامل المزرعه جاك المفجوع , لدرجة انه دخل المكتب دون ما يطق الباب : سييدي سسيدي أرججوك تعال بسرعه
عقد حواجبه : جاك ماذا بك !!
جاك يلهث من التعب وبنفس الروعه والصراخ : هناك فتاه وجدناها متجمده بالقرب من الجبل .. ويبدوا انها على قيد الحياه .. لكنها كالجليد .. انها بالاسفل وضعتها عند المدفئه
قام بسرعه من مكتبه ونزل هو وجاك ..
قرب من الكنبه .. شاف جثه باللون الأزرق ..
جسدها ملطخ بالسواد .. ريحتها فحم ..وكانها طالعه من انفجار .. عليها بجامه قطنيه خفيفه ومتشققه من الحروق .. لاحظ ان هناك حروق بيدها وقدمها ..
تأكد انها كانت بحريق ..
قرب منها وتحسس مناطق النبض ولقا فيه نبض ..
: جاك يبدوا اننه من الصعب ان نذهب بها للمشفى .. سأقوم بتدفئتها وانت اتصل بالفريق الطبي .. فليأتوا إلى هنا ..
طلع جاك يتصل على الدكتور ..
: سوزي .. احضري ملائات ثقيله .. وماء ساخن ضعيه في دلو .. ومنشفه .. وبعض من ملابسك الدافئه ..
قربها من المدفئه .. وجهها ازرق .. وشفايفها بنفسجيه محتقنه .. قطعة جليد ..
جات سوزي معها كل شيء طلبه : سيد فهد .. هذا ما طلبت ..
مسك الكمادات الدافيه وحطها على راسها ..
فهد : قومي بتغيير ملابسها ..
لبستها وهو صاد عنهم ثم غطاها زين بالبطانيه الثقيله ..
سوزي : سيدي لماذا لا املاء لها الحمام بالماء الساخن ؟
فهد : انها كالجليد واذا وضعتيها في ماء ساخن سوف يتعرض جسمها لصدمة قويه لذا يجب تدفئتها تدريجياً
جسمها دفا شوي ولكن أطرافها مثل الجليد .. ارتخت شوي عشان الدفا .. اللي يشوفها يحس ان الدم رجع ينضخ فيها من جديد ..
انتبهوا لها وهي تتمتم بصععوبه : يـ يـب يـب ه .. ويـ ن ك .
انصدم من اللي يسمعه !! البنت عربيه !!
حاول يكلمها لكن البنت فقدت وعيها ..

جاء الدكتور وفريقه الطبي ..
اسعفوها بسرعه وضمدوا جروحها ..
الدكتور : هل تعرفها .. ؟
فهد بكذب , لازم اكتشف وش قصتها انا ! ماراح اسلمهم لهالكفار : نعم اعرفها , انها زوجتي .
جاك وسوزي مصدومين من رد فهد .. لكن احترموا قراره ..
استاذنوا من فهد يستخدمون غرفه .. وجهزوها بالمستلزمات الطبيه .. حطوا المغذي بعروقها ..
الدكتور : من الجيد انهم لحقتهم بها في اللحضه الاخيره .. من الواضح انها كانت متجمده ليومان او اكثر ..
وهناك أصابه بالرأس وانا خائف منها كثيراً من الواضح انها أصابه بليغه ..
فهد : هل من الأفضل ارسالها للمشفى ؟
الدكتور : حالياً لا .. هي لا تتحمل .. فقد كانت قويه تلك الفتره .. من الأفضل ان يرتاح جسدها .. سوف اترك ممرضتين لديها هنا .. واذا عادت لوعيها يجب ان تاتي بها للمستشفى .. انا اشك بفقدها للذاكره .. تعال بها اذا عادت لوعيها كي نتأكد ..
طلع الدكتور تارك فهد اللي وجه نظره للانسانه النائمه ..
تطمن عليها بوجود الممرضه ورجع لمكتبه .. وتفكيره كله بهالبنت ..

---------------------------------
وصلوا لأرض السعوديه .. كل واحد منهم بقلبه جرح وفجيعه كبيره ..
وصلوا لبيتهم اللي كان ينبض بصوتها وحركاتها ..
تنهد بقوه ..
دخل غرفتها .. شاف لمساتها الانثويه بكل مكان .. للحين ريحتها هنا .. شقاوتها ..
جلس على سريرها يمسح دموعه اللي خانته ..
فتح جواله .. شاف رقم من زمان ما اتصل عليه .. رقم كان ملجأ له بوقت الحزن ..
اتصل على رقمها ..
ثواني وصل صوتها الناعم : ألو ؟
ماقدر يكتم عبراته .. بكى .. تسمع صوت شهقاته ..
انصددمت وقلبها رجف بقوه , وكأنما نزلت عليه صاعقه من السماء ,بصوت مصدوم : ناييف ؟!!!
وكأن صوتها كان الماء الي جاه من بعد عطش , بكى : راحت اختي يا بشرى .. راحت جوان يابشرى .. فقدتها مثل ما فقدتك ..لكن اللحين ما اقدر اسمع صوتها ولا اشوفها ولا اتطمن عليها .. ماتت قطعه مني يا بشرى ماتت .. اه يابشرى تحولت لرماد .. قالوا لي ماتت ..
بشرى ماقدرت تمنع الصيحه فيها , بكت لانها كانت تعز جوان مره ..وبكت عشان روحها وقلبها قاعد يبكي .. الصوت اللي ما سمعته من سنتين : تعوذ من ابليس يانايف هذا قضاء وقدر ..
جلست تواسيه .. تناست انه مو حلالها .. تناست انه نصيب غيرها ..
"أحبك لِلحد الذي يجعلني أتمنى حمل الحزن عنك ودَفن جميع مايؤلمُك في قلبي لِلحد الذي أتمنى إسعادك ولو كُنت في اسوأ حالاَتي"



آخر من قام بالتعديل الأوركيد الأسود; بتاريخ 20-01-2018 الساعة 07:05 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 20-01-2018, 07:00 AM
صورة الأوركيد الأسود الرمزية
الأوركيد الأسود الأوركيد الأسود غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية : وكأنه دعا ألا يفارق عقلي , وكأن شعوب الأرض رددت آمين \ بقلمي .


رأيكم يا جميلين لا تبخلون علي فيه ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 20-01-2018, 09:23 AM
صورة الأوركيد الأسود الرمزية
الأوركيد الأسود الأوركيد الأسود غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية : وكأنه دعا ألا يفارق عقلي , وكأن شعوب الأرض رددت آمين \ بقلمي .


البارت الثاني
انتهى الاتصال بينهم ..
حطت راسها على المخده .. قلبها يدق بقووه .. تحس بكتمه .. خذتها الذكريات لقبل سنتين ..
غاصت جوا عالم الذكريات ..
عالم نايف وبشرى .. عالم جميل .. طاهر وبريء ..
دمره أبو نايف باجبار نايف على الزواج من بنت عمه .. حصه ..
كرهت كل وحده تحمل هذا الاسم .. شلون بسهوله يتزوج ويروح لغيرها .. وهم يصحون وينامون على أصوات بعض ..
تعرف انها غلطانه بحبها له .. تعرف انه غلط .. ومع كذا مستمره .. كانت تشوفه زوج المستقبل ..
فتحت كمدينتها .. طلعت السواره اللي عليها علامه للأبد " فور ايفر " وحده لها وفيها حرف n
ووحده له وفيها حرف b..
ابتسمت وسمحت لدموعها بالنزول .. تحس الجروح بقلبها تفتحت من جديد ..
ماترددت باعطاءه بلوك .. ماتبي تعيد الماضي .. مهما كان هو متزوج .. ومستحيل تسمح له يكلمها من جديد ..
---------------------------
اليوم الثاني ..
ام نايف تقرا قران يريح قلبها .. ودموعها الساخنه تنزل من عيونها .. تدعي لبنتها بالرحمه ..
طول عمرها قويه .. ومؤمنه بقضاء الله وقدره ..
ومتأكده ان هذا اختبار من الله ..
بدوا الناس يجون يعزون ..
جلست بطرحتها السوداء ووجهها الشاحب ..
تشوف بنتها بعيون كل الموجودين .. تشوف الحزن بعيونهم عليها ..
الله يصبر قليبي على فرقاك يانور هالبيت ..
شافت ام فيصل داخله ..
ضمتها بقوه وكأنها تشوف بنتها ..
أم فيصل تصير أم خطيب جوان ..
ضموا بعض وبكوا ..
دفنوا فرحه كانت بتصير بعد خمس شهور ..
-------------------------------
صحى من النوم على صلاة الفجر .. نفس الروتين اليومي ..
قرأ ما تيسر له من القرآن .. لبس ملابس الرياضه .. طلع يمشي لمدة ساعه .. ثم دخل الجم اللي عنده بالبيت .. سوا رياضه .. ثم سبح بالمسبح الداخلي ..
دخل البيت وجلس على الفطور .. كان فطور خفيف مثل ما يحب ..
: سوزي ..
جات من المطبخ بسرعه : نعم سيدي ؟
فهد يتصفح الايباد حقه : كيف حال المريضه ؟
سوزي : أصبحت افضل .. الشحوب اصبح اقل .. واصبح جسدها دافيء .. لكنها لم تنهض الى الان ..
فهد : اذا حدث شيء جديد اخبريني على الفور ..
سوزي: حسناً سيدي
لبس معطفه الأسود .. وراح لمقر عمله ..
جلس على مكتبه الفخم .. مسك التلفون واتصل على الشرطه .. وسألهم إذا فيه أحد مفقود .. فتاه عربيه .. ولكن مافيه بلاغ عن شخص مفقود .. استغرب ..
مايبي يبلغ .. حس ان هالبنت وراها شيء .. او كذا كان يقنع نفسه ..
------------------------------------
كانت تتسوق لزواجها اللي ماباقي عليه وقت طويل ..
ذكرى : هيه يابنت وجعععاه من امس سرحانه منتي معي
بشرى : نعم يا تراب وش تبين ؟
ذكرى معها تنورتين قصار : ايهم احلى ؟ البيضاء والا الرماديه ؟
بشرى حطت يدها على فمها : واخززياه مالقيتي الا انا تساليني ..
ذكرى تكشر : مالت عليتس وعلى من يسألتس .. وعلى من ياخذتس المول .. ما منتس فايده .
بشرى تضحك : ياششيخه ؟ لك ثلاث شهور يالظالمه تجرجريني معك من مجمع لمجمع ولا بين بعينك ؟
ذكرى تأخذ البيضاء : انطمي بس .. يلا بحاسب وبنروح نتقهوا في ديب ان ديب مشتهيه فتوتشيني كريب ..
سرحت من جديد في جوان .. ما تبي تعلم اختها باللي فيها عشانها وعدتها ماعاد تكلم نايف ابد ..
-----------------------------------

مرت أيام العزاء الثلاثه كئيبه على اهل جوان ..
يتذكرونها في بعضهم .. يشوفونها بعيون بعض ..
الأقارب ما تركوا ام نايف لحالها هالفتره .. بيتهم ما يفضى ..

في جناح نايف ..
جالس على الكنبه سرحان .. حزين ..
جلست جنبه بخجل .. حطت يدها ورا ضهره .. : ودك اسوي لك شيء تاكله ؟
نايف بجفاء : لا
بلعت غصتها وابتسمت : انت ما اكلت زين من ثلاث أيام .. وجهك ذابل ..
قام بسرعه ورفع صوته : اسمعي يابنت الناس لا تاخذين دور انك زوجتي ! اهجدي وابعدي عن وجهي لاني مانيب طايق اشوفك ..
طلع من صالة جناحهم وتوجه لغرفته .. غرفته مع زوجته " بالإسم " ..
تاركها تبكي بألم وراه ..
انسدح على السرير بغضب : نفسي افهم ليه ما تطلب الطلاق وتريحني ! ليه ما تفكني منها ؟؟! شلون متحمله كل هالسنين ! يارب صبرني وسامحني ماقدرت احبها .. ماقدرت .. انسى من خذت قلبي ولا ردته لي ..
سرح في عالم خياله .. بذيك البنت شبيهة الملاك ..
بيضاء .. بشعرها الطويل بلون الشوكولا .. عيناها واسعه بأهداب طويله وكثيفه بلون العسل الصافي .. وفم ممتليء مرسوم بدقه .. وانف صغير مرفوع الطرف ..
من يوم شفتها عرفت الحب وعرفت عذابه ..
ماقدرت اطردها من قلبي .. استحوذت على كياني ..
يارب اجمع بيني وبينها على خير .. يارب ارزقني إياها بالحلال يارب .
------------------
جالس ورا مكتبه يخلص اتصالاته ..
دخلت سوزي وهي مبتسمه : سيدي لقد استيقضت الفتاة ..
ابتسم فهد \ وأخيرا بعرف وش قصتك يالاميره النائمه : انا قادم في الحال ..
دخل غرفتها اللي خصصها لها .. كانت جالسه على السرير مستنده عليه.. ووراها مخده .. التقت عينها الناعسه بعينه .. : صباح الخير ..
تناظره مستغربه .. تكلمت بهدوء : مين أنت؟
فهد ابتسم , طلعت عربيه: أنا فهد , أنتي مين ؟
عقدت حواجبها : ما أدري
فهد : ما تذكرين شيء ؟
هزت راسها بلا : ما اذكر ولا شيء , انت مين ؟ تعرفني ؟
فهد : ايه اعرفك , هذي سوزي , بتهتم فيك , أي شيء تبينه قولي لها ..
طلع من الغرفه وكلم الدكتور وقال له عن فقدانها للذاكره ..
واتصل على الشرطه ..

ساعدتها سوزي تتحمم وتبدل ملابسها .. ماكانوا فاهمين لغة بعض فكانوا يشرحون لبعض بالاشاره ..
لبست بنطلون خفيف من اجل الحروق .. وبلوزه ورديه صوف ..
جلست على الاريكه الموجوده بغرفتها .. ناولتها سوزي الساندويتش وكوب الحليب الدافيء ..
اكلت بعدم شهيه بعد الحاح سوزي ..
طلعت سوزي وبعد دقايق دخل فهد .. وناولها كيس .. : شوفي يا اصايل هذي حجابات .. مايصلح يشوفك رجال غريب بدون حجاب ..
ناظرته ببراءه : بس انت مو غريب ؟
فهد : اعرفك بس ما يصلح اشوفك بدون حجاب ..
اصايل : طيب وين اهلي ؟ امي ابوي ؟
فهد يفكر : بيجون بعدين ..
اصايل : متى بعدين ؟
فهد : يمكن شهر او شهرين .. هم مو هنا بامريكا
اصايل باستفهام : أمريكا ؟ هم وين
فهد : بالسعوديه
اصايل تمسك راسها : انت وش تقووول ؟؟
فهد قدر حالتها : اصايل البسي حجابك وتعالي بنروح للمستشفى , يعالجونك عشان تتذكرين كل شيء ..
اصايل : طيب دقيقه ..
لبست حجابها .. ونزلت مع فهد ..
شافت الثلج مغطي الطريق .. حست بالبرد وانكمش قلبها .. مسكت في كم فهد تكتم دمعتها ..
التفت عليها شاف عيونها غرقانه وشفايفها ترجف
عرف ان جاتها حالة خوف من الي صار لها ..
ركبوا السياره الفخمه من نوع روز رويس ..
السائق : اين يا سيدي
فهد : لمستشفى المدينه
وصلوا للمستشفى واصايل تسأل فهد عن أشياء كثير ..
وفهد كان مطول باله مع انه يكره الاسئله الكثيره ..
هانت بيجون الشرطه ياخذونها ويسلمونها لاهلها ..
وصلوا للمستشفى اللي يبعد عن مزرعة فهد ساعه كامله ..
دخلوا عند الدكتور .. وكان يفحص اصايل بعنايه ..
وفعلا عندها فقدان ذاكره .. في الأشخاص والأماكن .. لكن اللغه والمفردات تعرفها ..
الدكتور : يبدوا ان فقدان الذاكره ليس مؤقت .. لذا يجب ان تبدا بالعلاج بسرعه .. وبحكم انك زوجها حاول تذكريها بالاماكن والاحداث ولكن لا تضغط عليها كثيراً
سوف اعطيها بعض الادويه لكي تاخذها .. واحرص على الالتزام بالمواعيد الدوريه العلاجيه ..
فهد تناقش مع الدكتور وهي سرحانه ..
تناظر وجهه .. ماتذكره أبداً .. مين هذا ؟
جاه اتصال ويبدوا انه مهم ..
طلع في السيب ..
طلعت وراه بدقايق وكان واضح عليه الانفعال ..
كان معصب كثير ..
: كيف يا حضرة الشرطي أقول لك انني لا اعرفها فكيف استضيفها لدي ! بالتأكيد ان عائلتها قدموا بلاغ باختفائها .. انظروا في هذه الولايه او الولايات المجاوره ..
:.........................
: لا استطيع تسليمها للملجأ .. إريد البحث عن عائلتها .. فالفتاه عربيه وليس من عادات العربيه ترك بناتهم ..
:...................
سكر التلفون ولف عليها : جوعانه ؟
هزت راسها بمعنى لا .. وعيونها تتسآءل عن سبب عصبيته ..

ركبوا السياره.. واصايل تحس بشيء غلط بالموضوع ..
رجعوا للمزرعه وسوزي مجهزه لهم الغداء ..
راحت لغرفتها .. لبست قميص خفيف تبرد على جروحها ..انسدحت وغلبها النوم وهي تفكر بنفسها .. هي مين ؟ ومين فهد ؟ وايش صار قبل فقدان الذاكره .. ..

---------------------------------------
دخلت غرفته ..
جلست جنبه بالسرير .. مسحت على راسه .. وبهدوء
: نايف .. لنا سنتين عايشين مع بعض .. ماشفت منك الا الصد والجفاء .. انا اعرف ان قلبك ملك لوحده ثانيه .. وهذا الشيء انا مالي ذنب فيه .. انا تنازلت من اول ليله عن حقي كزوجه .. لكن لا تحسب اني بتنازل عن حقي كإنسانه وماراح اتنازل عن كرامتي .. اطلب منك تعاملني باحترام بس .. بيني وبينك وعند اهلك .. اتنمى نصير أصدقاء لا اكثر .. سنتين يجمعنا نفس البيت ونفس الجناح .. لكن للحين احنا اغراب ..
جلس وصار مقابل لها ورفع عينه عليها : حصه .. انا اسف لو جرحتك .. انتي انسانه اصيله والف واحد يتمناك .. لكن قلبي ولا تلوميني على شيء ما اقدر اعطيك إياه ..
حصه باستعطاف : ابي نصير أصدقاء بس ..
نايف : اجل لك ما تطلبين .. بس بسألك أول .. ليش ما طلبتي الطلاق ؟
حصه ابتسمت : لأني لو تطلقت منك بيطلع علي كلام , وانا اكثر شيء اكرهه هو الكلام .. بصبر سنه ثم بنتطلق بعون الله ..
نايف ابتسم على تفكيرها بسخريه , عايشه بمهانه عشان كلام الناس .. انسانه غريبه ..






إنتهى البارت الثاني .. وبنزل البارث الثالث بأسرع وقت ..
توقعاتكم وآراءكم جميلاتي



آخر من قام بالتعديل الأوركيد الأسود; بتاريخ 20-01-2018 الساعة 11:32 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 21-01-2018, 01:50 AM
اسيرة الهدوء اسيرة الهدوء غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وكأنه دعا ألا يفارق عقلي وكأن شعوب الأرض رددت آمين \ بقلمي


السلام عليكم
الرواية جميلة والاحداث جدا حماس
يعطيك العافية

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 21-01-2018, 03:47 PM
ghadahk ghadahk غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وكأنه دعا ألا يفارق عقلي وكأن شعوب الأرض رددت آمين \ بقلمي


البااارت حمااااس مره حسيت اني حبيييتها وان شاء الله بكون من متابعينهااا
توقعاتي ان اصايل بتقعد عند فهد الا ماترجع لها الذاكره وبهالوقت بيحبون بعض!
حصه ياحياتي عليها بس اتوقع نايف بيحبها بعدين
وبانتظاااااااار ابدااااعك يارب في بارت اليوم كل شوي بشيك من الحماس 😂😂😂❤❤❤

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 21-01-2018, 08:34 PM
صورة الأوركيد الأسود الرمزية
الأوركيد الأسود الأوركيد الأسود غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وكأنه دعا ألا يفارق عقلي وكأن شعوب الأرض رددت آمين \ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها اسيرة الهدوء مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
الرواية جميلة والاحداث جدا حماس
يعطيك العافية
وعليكم السلام ورحمة الله
شرفني وجودك وردك ..
يعافيك ربي ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 21-01-2018, 08:36 PM
صورة الأوركيد الأسود الرمزية
الأوركيد الأسود الأوركيد الأسود غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وكأنه دعا ألا يفارق عقلي وكأن شعوب الأرض رددت آمين \ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ghadahk مشاهدة المشاركة
البااارت حمااااس مره حسيت اني حبيييتها وان شاء الله بكون من متابعينهااا
توقعاتي ان اصايل بتقعد عند فهد الا ماترجع لها الذاكره وبهالوقت بيحبون بعض!
حصه ياحياتي عليها بس اتوقع نايف بيحبها بعدين
وبانتظاااااااار ابدااااعك يارب في بارت اليوم كل شوي بشيك من الحماس 😂😂😂❤❤❤
حياك الله حبيبتي وشرف لي وجودك ومتابعتك لروايتي ..
كوني بقرب البارت بينزل اليوم ان شاء الله

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 22-01-2018, 12:33 AM
صورة الأوركيد الأسود الرمزية
الأوركيد الأسود الأوركيد الأسود غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وكأنه دعا ألا يفارق عقلي وكأن شعوب الأرض رددت آمين \ بقلمي




البارت الثالث
لبس اليونيفورم الازرق , والبالطوا .. علق بطاقة العمل على البالطوا .. تعطر ..
نزل .. شاف امه تقرا قرآن .. ونايف يفطر ..
:السلام عليكم ..
الجميع: وعليكم السلام ..
مشعل : أستأذن يالغاليه , تبين شيء ؟
أم نايف بحنان : لا تطلع قبل لا تفطر يامشعل أخاف تصيبك دوخه , أكلك ماهو بعاجبني ..
مشعل : والله يالغاليه مشغغول وبفطر في الدوام ان شاء الله .. أنا أستأذن ..

طلع للدوام .. وصل والكل يرحب برجعته من بعد الاجازه الطويله .. إجازة السفر واجازة موت اخته ..اخذ قهوه تصحصح به وطلب ملفات المرضى من مساعدته كوماري الهنديه ..
كشر يوم شافها جايه اتجاهه وهي تهز براسها يمين ويسار .. ياكرهي لها هالكوماري .. مدري ليه من بد الممرضات صارت مساعدتي ..
تفقد الملفات وبدا يشيك عليها .. وهو يشرب قهوته الساخنه ..
بدا المورنينج راوند ..
واجتمعوا الأطباء والصيادله عشان يسوون جوله على المرضى ..
طلع وشاف بعض الدكاتره مجتمعين .. ومنهم هي ..
اللي مادق قلبه ولا فز الا لها ..
دكتور عصام : الحمدلله على سلامتك دكتور مشعل , فقدانك كثير ..
مشعل : الله يسلمك دكتور

التفتت عليه ومابان من وجهها المتخبي ورا النقاب الا عيونها .. ابتسمت له .. ثم صدت على طول..
عرف انها ابتسمت من عيونها ..
صابته حاله من الفهاوه الممزوجه بصدمه .. ابتسمت لي انا ؟
رد الابتسامه .. وبدوا يمشون على المرضى .. وفي قلبه طيف فرح فارقه من وفاة جوان ..



خلصوا المورنينج راوند ..
انتبه لصوت جاي من وراه ..
صوت هاديء انثوي ..
الحمدلله على السلامه دكتور مشعل ..
رد عليها بابتسامه باهته وعينه في عينها : الله يسلمك دكتوره اروى
صدت عنه بخجل .. مو متعوده تكلم الاطباء كثير .. يسمونها الطبيبه الخجوله ..
لكن فيه سر كبير وراء خجلها ..

--------------

كان عندهم الساعة عشر المساء ..
حطت كريمات الحروق ولفت حجابها عليها .. تحس بالملل في غرفتها ..
فهد صار يصد عنها كثير وصار لاهي بمكتبه .. لها يومين ماشافته من بعد روحتهم للمستشفى ..
نزلت تحت .. دخلت المطبخ شافت روزي تحط اللمسات الاخيره فيه بعد التنظيف ..
خذت الجوال اللي أعطاه لها فهد .. وفتحت ترجمة قوقل .. ماتعرف تتواصل مع روزي ابد الا عن طريق الاشاره وباشياء بسيطه جدا مثل الاكل والماء والنوم ..
كتبت : هل تعرفين من هم عائلتي ؟
تغير وجه روزي من السؤال .. وتذكرت كلام فهد لها وكتبت : إنهم الان في ديارك .. ينتظرونك تكملين فتره العلاج ..
ماكانت مقتنعه بكلامهم ..
سكرت الجوال وتجولت بالبيت شوي ..
شافته بصالة الدور الثاني جالس قدام المدفئه يقرأ كتاب ..
قررت ما تزعجه وتوجهت لغرفته ..
لكن وقفها صوته : أصايل .
التفتت عليه بدون كلام ..
فهد : أنا بكره مسافر ان شاء الله لمدة إسبوع .. خذي راحتك بالمزرعه لكن انتبهي تطلعين برا البيت لحالك .. خذي روزي او احد الخادمات معك ..
أصايل برجفه : بأروح معك .
التفت عليها : المرزعه آمنه .. أنا مسافر رحلة عمل ..
أصايل قربت بخطوات متردده .. جلست بكنبه مقابل له .. وبصوتها المرتجف: فهد أنا مين ؟ وأنت مين ؟ وش صلة القرابه بيننا اللي تخلي اهلي يتركوني عندك وانت مو محرم لي !
نزل عينه ووجه نظره للمدفئه .. : اذا رجعت من السفر جاوبتك عن كل أسئلتك ..
نزلت راسها .. مافيها حيل تناقشه اكثر .. تحس بأسوار كبيره فهد قاعد يبنيها ..
قامت بهدوء بتصعد لغرفتها ..
انسدحت على السرير .. تفكر .. تحاول تتذكر .. لكن مافيه اي فايده ..
---------------------
الساعه 8 الصباح ..
في بيت من أفخم بيوت الرياض ..
حيث العادات والرسميات متقيد بها أهل البيت ..
من النظره الخارجيه تدرك انهم اسعد الناس .. ولكن بقلوبهم هم اتعس الناس ..

فزت من النوم بالموعد المحدد ..
لبست جلابية قصيره باللون البنفسجي .. مزخرفه بفراشات بيضاء .. فكت شعرها اللي وصل لآخر كتفها .. حطت قلوس ورتبت حواجبها .. نزلت بالاصنصير الموجود ببيتهم .. شافت أمها كالعاده جالسه تتقهوا وقدامها التلفزيون ..
باست راسها وجلست مقابل لها .. صمدت ضهرها وحطت رجل ورا رجل .. : سونيا أريد قهوتي العربيه .
أم فهد : سحر قامت ؟
فجر بصوت هاديء : ما شفتها ..
سمعوا صوت احد نازل من الدرج بسرعه ..
رخلت الصاله وعطتها تفحيطه بالسراميك .. باست راس أمها وتربعت على الكنب ..: إعترفوا انكم كنتوا تتكلمون فيني ..
رفعت حاجب .. ووجهت نظرها لسحر ..
قامت سحر مثل المقروصه .. خافت من نظرات أمها وتعابير وجهها الجامده ..
أم فهد بجمود : القاعده الأولى ياسحر .. مظهرك لازم يكون مرتب .. لاعاد اشوفك بالبجايم هنا .. البسي لبس مرتب .. شعرك لاعاد اشوفه كعكع محيوس .. رتبيه .. واخر شيء مشيتك عدليها .. ماجبت مدرسات الاتيكيت على الفاضي ..
عقدت حواجبها بحزن : ماما هذا بيتنا وانا ابي اخذ راحتي ..
ام فهد : هذا بيت عزام ال... , بيت له دستور وقوانين انتي تعرفينها .. روحي وسوي اللي قلت لك عليه حالاً !
قامت بحزن ودخلت الاصنصير ... شافت بجامتها الورديه بحزن : يعني الواحد المفروض يلبس اللي يريحه ببيته ..
دخلت غرفتها تنفذ طلبات أمها ..

فجر : يمه متى وصول فهد ؟
أم فهد : بكره الساعه 3 العصر ..
فجر : تهاني تدري ؟
أم فهد : ايه تعرف
فجر : الله يعدي هالفتره على خير لأن فهد أبد مو راضي عنها .
أم فهد : أهم شيء إحنا ما نتدخل بينهم .
فجر سرحت في اخوها وزوجته اللي ما يواطنون بعض وزواجهم كله كان قائم على مصالح مشتركه ..
بدون حب بدون مشاعر ..
------------

طلعت من غرفتها ..
شافته جالس بصالة جناحهم .. على الجوال ..
ابتسمت : صباح الخير ..
رد لها الابتسامه : صباح النور ..
حصه : أفطرت ؟
نايف : لا مابعد ..
حصه : ننزل نفطر ؟
نايف يدخل جواله بمخباه : توكلنا على الله
نزلوا وافطروا سوا .. وام نايف مبسوطه من التقارب المفاجيء اللي بينهم ..
نايف : اعذروني انا اللحين بروح الدوام
حصه باحراج : نايف ابي اروح لاهلي اليوم

نايف : اجل اجهزي بعد المغرب بوصلك .

في القصر الكبير ..
حطت راسها ع الوساده ..
سافرت يافهد وخليتني هنا لحالي .. سافرت وتركت الف علامة استفهام في راسي .. اه يارب دلني .. ساعدني .. .
فتحت كتاب عن الصلاة وبدت تقرا فيه ..
صلت لها ركعتين .. ونزلت تحت ..
ما لبست حجابها بسبب ان فهد مو موجود وكل اللي في البيت حريم .. رتبت شعرها اللي متوسط ضهرها .. كان أطول من كذا لكن قصته سوزي لها لانه محترق من تحت وصاير جهه أطول من جهه ..
----------------------
شافت سوزي بالصاله خايفه ومكشره ..
اصايل : ماذا بك ؟
سوزي مكشره : قط .. هناك قط بالمنزل
حاولت تفهم وش تقول لكن فهمت السالفه لما سمعت الصوت ..
ضحكت اصايل على شكل سوزي اللي رافعه فستانها الأسود الهاديء ..بأكمام طويله وياقه بيضاء .. فستان رسمي خالي من الزخرفه .. ستايل سوزي لما تشتغل ..
التفتت على القفص .. كان قفص احمر .. جنبه شنطه سوداء ..
قربت منه ..
سوزي مدت لها كرت : اقرأي ما به
عقدت حواجبها وفتحت الكرت ..
" جبتها لك تتونسين فيها بالوقت اللي ما أكون موجود فيه .. عرفت انك تحبين القطاوه "
تذكرت لما طلعوا من المستشفى وشافت قطوه بنيه في يد عجوز ..
فهد : تحبين القطاوه ؟
اصايل عيونها تلمع , كعادتها اذا شافت شيء تحبه : والله ممره جمييله يا فهد ..
تأملها كيف تناظر القطوه .. أول مره يركز بملامحها .. عيونها الوسيعه .. عدساتها العسليه .. رموشها الكثيفه الطويله ..انفها الصغير مرفوع الطرف .. شفايفها الورديه الممتلئه .. إبتسم على براءتها .. وسرح فيها .. ماكانت منتبهه لنظراته الا لما التفتت عليه : فهد والله اعجبتني القطوه مره
وعا على نفسه ثم صد عنها .. : ما احبهم احسهم وصخات ..
وكمل طريقه .. تاركها وراه تلحقه ..


ابتسمت وهي حاضنه الكرت ..
فتحت القفص وطلعتها .. كانت قطوه رماديه صغغيره .. كثيفة الشعر .. عيونها زرقاء فاتنه ..
لمعت عيونها لما شافتها .. فرحت ككثير ..
تركتها على الأرض وبدت تلعبها .. وتضحك ..
وسوزي تضحك عليها من بعيد قرفانه من القطوه ..
: امممم بسميك روزي ..
رجعتها القفص وفتحت الشنطه تستكشف ما فيها ..
كان كتاب عن العنايه بالقطط .. دفتر تطعيم وجواز ..
وبعض الألعاب وطوق فيه جرس .. وكيس أكل ..
انبسطت بالهديه ..
اخذت القفص وساعدتها سوزي بالشنطه وودتها لغرفته ..
ممتنه لك يافهد .. شكرا ..

---


لبست بلوزه بيضاء وجاكيت زيتي من بيرشكا .. وبنطلون اسود .. وجزمه من نايك بيضاء ..
لبست عباتها ونزلت لنايف اللي ينتظرها تحت ..
ركبت السياره وكان مشغل اغنيه ..
مشوا الطريق بدون كلمه .. ثم لفت عليه : نايف ؟
رد عليها وهو مركز بالطريق : هلا ؟
صارت تفرك بيدينها بقوه : انت في خاطرك وحده صح ؟ ولا تبي تخونها حتى وانت متزوج ؟
شد على الدركسون وبانفعال : حصه أتمنى ما ينفتح هالموضوع من جديد ..
حصه : انا اسفه لكن صدقني ابي اساعدك تتزوجها ..
نايف : ما احتاج مساعدتك ..
حصه : تتواصل معها ؟
نايف بهدوء : هي اشرف من انها تتواصل معي وانا متزوج .. انا لوثت طهارتها ثم تركتها ..
حست بعمق الحب اللي يكنه لهالانسانه .. تمنت لو تعرفها .. تمنت لو تشوفها .. هي احسن منها بايش ؟ معقوله جميله لهالدرجه ؟ اه بس ياليت لو ربع هالحب تكنه لي .. راضيه تتزوج علي راضيه بس لا تخليني ..
نزلت راسها بحزن على حبها اللي مات قبل لا ينولد ..
اللي قتله نايف في اول ليله لهم ..
-----
فاتحين البروجكتر على فلم ..
وداخلين جو ..
بصوت نشاز: الله ما اكبر غلاااااااك .. ينبض بحبك فؤاااااااااااادي من يشبهك ياااااااااا ملاااااااااااك ..
صارخوا عليه : دحوووم يا بثثثر خلاااص
ضحك عليهم وتعمد يزعجهم اكثر ..
قامت عليه تلاحقه تبي تضربه ..
بشرى تضحك : يالهبلا لا تتكسرين وراك عرس .. احقريه هالسامج ..
ذكرى تلاحقه : هههين يا حححمار والله لاوريك ..
دحوم : اهجدي يالخبلا والا علمت فروسي الحب انك دفشه كانك واحد من اخوياه
ذكرى عصبت : قدها يا كلب ؟
مسكت المخده ورمتها عليه بقوه
دقايق ودق جوالها .. حمر وجهها احراج ..
طلعت في الحوش تكلم وبشرى ودحوم يضحكون عليها ..
دحوم : سبحان الله تطلع الانثى لا كلمت حبيب القلب
بشرى تضحك : دحيم حرام عليك خل البنت في حالها ترا كلها كم يوم وتعرس وبتشتاق لها .
دحوم يأخذ بوبكورن : أيه يصير خير وعساك تلحقينها قريبا
بشرى رمت عليه مخده : حيوان قاعده على قلبك ؟
دحوم : اااايييه ابي الدلع والدلال كله له ولا رحتوا بيزود مصصروفي ..
ضحكت على تفكير اخوها اللي بأول متوسط ..
قررت تحقره وتكمل الفلم ..


ذكرى بخجل : من جدك ؟
فارس يضحك : قلللبي الخجلان انا , جعلني فدوة لتس يا بنت العم ..
ذكرى : فارس خلاص اعقققل
فارس : خلاص اتفقوا الحريم متى بيجيبون عفشتس عندي ؟
ذكرى : ايه قبل العرس بثلاث أيام ..
فارس : الله يجمعني بتس على خير .. والله اني مانيب طايق انتظر اليوم اللي انا وياتس بننام فيه على نفس المخده ..
حمر وجهها خجل وصار قلبها يضرب بقوه من هالطاري .. خوف على توتر على فرحه ..

----------

اليوم الثاني .. العصر ..
سمعت طق الباب على غرفتها : ففجججر فجججر فهد وووصل ..
نزلت بسررعه مع اختها .. فرحانه بوصول اخوها اللي له شهرين غايب عنهم ..
ضموه .. وباسوا راسه ..
فهد ضم خواته الثنيتن مع بعض وباس جبينهم : هلا بالحلوات .. والله اني مشتاق لكم ..
سحر : ياقليبي يافهيدان والله احنا اكثر .. البيت بدونك كئيب ..
ام فهد : اسمه فهد مو فهيدان .. وخروا عن اخوكم خلوه يرتاح ..
جلس وجلسوا جنبه ..
فهد : الا وين تهاني ؟
ام فهد بتوتر : ان شاء الله بتجي ..
رفع حاجب : يعني ما جات تستقبل زوجها ؟ يصير خير
ام فهد : يابوي تعوذ من ابليس اكيد حاشتهم زحمه والا هي ماراح تنساك
فهد : يمه لكل شيء حد .. هذي ما حشتمني وما حشمت اهلي .. عموما بلغوها اذا كانت تفكر تجي لا تجي لاني موب طايق اشوفها..

سمعوا صوت من وراهم .. : وليه موب طايق تشوفني ؟ راحت علي نومه .. ولا فيها شيء لو تاخرت هاذا هم اهلك موجودين ..
التفتوا عليها .. كانت لابسه بنطلون وبلوزه .. شعرها مربوط .. وجهها ساده مافيه حتى كحل .. منظرها مو منظر وحده ماشافت زوجها من شهرين ..
قربت منه وصافحته .. مد يده وهي متنرفز منها ..
جلست وحطت رجل على رجل وباستهزاء : الحمدلله على سلامتك .. كل ذا ما تسال ؟ ولا حتى ترفع سماعه تسلم على ابوي ؟
التفت عليها بنظره غاضبه .. خلاها تسيح بمكانها .. لكن مثلت القوه .
: انا بروح ارتاح شوي .. برقد ساعتين لحد يزعجني ..
سحر وفجر يناظرون بعض مصدومين ..
هم كاشخين لاخوهم ومتجهزين .. البيت مكتوم بريحة العود والبخور .. والكل متحمس .. وفي الأخير ذا منظرها !
ام فهد التفتت لتهاني : الله يهديك يمك ما تعرفين طبع فهد ؟ مايحب أسلوب عدم الاحترام
تهاني رفعت حاجب : والله ؟ عدم احترام ؟ وهو المحترم ورا ما تذكر ان عنده زوجه ؟ حتى ما بلغني انه جاي ..
ام فهد : هو قال لي أقول لك .. وانا قلت لك .. والمفروض انك جايه بشكل الطف من كذا .. ترتبين غرفتك وتعطرينها .. لاكن معليه انا سويت كل ذا .. ليش ما كشختي ؟
تهاني : ما اشوف فيه سبب يخليني اكشخ ..
الجميع مصدومين من تهاني .. اللي كانت قبل لا تتزوج فهد تممموت وتاخذه .. تتميلح وتترزز .. لين ابوها كلم فهد وقال انه يبيه يصير شريكه ونسيبه .. يعني خطب لبنته ..
ولما ضمنت فهد صارت ماتهتم .. ولا تقوم بواجباتها ..
ومع الأيام بتكتشفون شخصية تهاني اكثر ..


نهاية البارت الثالث ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 22-01-2018, 01:50 AM
اسيرة الهدوء اسيرة الهدوء غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وكأنه دعا ألا يفارق عقلي وكأن شعوب الأرض رددت آمين \ بقلمي


السلام عليكم
البارت جميل
فهد وش وراه واصايل مصيرها كيف بيكون
يعطيك العافية

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 23-01-2018, 10:04 AM
ghadahk ghadahk غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وكأنه دعا ألا يفارق عقلي وكأن شعوب الأرض رددت آمين \ بقلمي


تسللممم يدك على البااارت الجمييل مره متحمسه للبارت الجاي بانتظااارك❤❤❤❤

الرد باقتباس
إضافة رد
الإشارات المرجعية

رواية وكأنه دعا ألا يفارق عقلي وكأن شعوب الأرض رددت آمين \ بقلمي

الوسوم
ألم , دعا , يفارق , سعنة , عقلي , وكلن , وكأنه
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية لأني ولدت أنثى/ بقلمي؛كاملة Elena~ روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 808 19-02-2018 06:13 AM
رواية بوليسية سلسلة بلوتو - بقلمي بلوتو، روايات - طويلة 187 30-07-2017 04:15 AM
رواية أوراق من صدأ الماضي / بقلمي بنــت فلسطيــن روايات - طويلة 578 05-04-2017 04:32 PM
رواية غدر الحب بقلمي omnia reda Omnia reda روايات - طويلة 3 21-12-2015 07:15 AM
رواية قلبي مايتوبك يا أجمل ذنوبة / بقلمي _po_live روايات - طويلة 14 04-11-2015 12:17 AM

الساعة الآن +3: 03:12 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1