غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات اجتماعية > نقاش و حوار - غرام
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 11-02-2018, 12:50 PM
.نقاء. .نقاء. غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
B11 بين سؤال العقل وحديث النفس ووسوسة الشيطان وغياب المجيب


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الله سبحانه وتعالى هو ربنا ومحمد رسولنا
رضينا بالله ربا وبمحمد نبيا رسولا وبقناعه ولله الحمد على نعمة الاسلام راجين من الله ان نكون من اهل الفردوس الاعلى ونسأل الله الثبات
موضوعي هذا بقي مكتوب بمفكرتي فترة طويله تسائلات كثيره يطلبها العقل ويحتاج توضيح لم يفد البحث ولم يفدنا اهل العلم شيئا وهذا يجعل الانسان بحيرة فهنا يتدخل الشيطان ويزرع وساوسه وايضا بعض الناس التي اصبحت تشكك وتبث السموم فلا تجد احدا يرد عليها بالحجه ورغم هذا قناعتنا لم تتغيرنا وايمانا بالله موجود وان زاد وان نقص

1-اولا متى يموت الانسان ؟هل خروج الروح تعني الموت؟ام هي غيبوبه مؤقته سميت بالموت ؟لان الموت المتعارف لدينا وذكر بالقران هو خروج الروح من الجسد بعد ذلك الله سبحانه وتعالى يحييه وهو بقبره فهو في غيبوبة مؤقته
وايضا الانسان الذي يمرض ويدخل غيبوبة سنوات طويله ثم بقدرة الله يعود للحياة ..اليس هو موت لكن الاول موت الاخره والاخر موت الدنيا


2-الله سبحانه وتعالى امرنا باللتأمل والتفكر بالكون والبعد عن ذات الله لانه يتعدى حدود العقل
السؤال لماذا لا يخبرنا الله شيئا عن ذاته وهل سيحتفظ بها لنفسه ؟


3-انا على علم بخلق الله الارض والبشريه وادم والتدرج الالهي البديع في خلق البشر والازمان لكن كيف اختار الله الازمان ولكل زمن ناس..لما لم يكن ناس هذا الزمان هم من زمن رسولنا الكريم ؟

4-المعروف لا شي يدوم للابد الا الله سبحانه وتعالى ..اذا كيف تدوم الجنه للابد؟وهل للجنه والنار زمان ؟وكم من الزمن سيمضي على وجود الناس بالجنه والنار ام سيتوقف الزمان ؟او ليس لهم زمن؟ هل يوجد شي بعد الجنه؟

5-اذا كان الكون لا حدود له ..الجنه بالسموات العلى..هل الجنه خارج حدود الكون او داخله..او الكون داخل الجنه او خارجها ؟او لكل واحد منهما جزء؟

6-لما لم يكتفي الله بعذاب القبر والموت الابدي للاشرار وعدم البعث لهم وبدون ان يكون هناك نار جهنم؟

استغفرك يا الله ان كنت قد اخطأت فهي من نفسي والشيطان



تعديل .نقاء.; بتاريخ 11-02-2018 الساعة 12:56 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 11-02-2018, 04:28 PM
ع.الشمري ع.الشمري غير متصل
عضو موقوف من الإداره
 
الافتراضي رد: بين سؤال العقل وحديث النفس ووسوسة الشيطان وغياب المجيب


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ...نقاء... مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الله سبحانه وتعالى هو ربنا ومحمد رسولنا
رضينا بالله ربا وبمحمد نبيا رسولا وبقناعه ولله الحمد على نعمة الاسلام راجين من الله ان نكون من اهل الفردوس الاعلى ونسأل الله الثبات
موضوعي هذا بقي مكتوب بمفكرتي فترة طويله تسائلات كثيره يطلبها العقل ويحتاج توضيح لم يفد البحث ولم يفدنا اهل العلم شيئا وهذا يجعل الانسان بحيرة فهنا يتدخل الشيطان ويزرع وساوسه وايضا بعض الناس التي اصبحت تشكك وتبث السموم فلا تجد احدا يرد عليها بالحجه ورغم هذا قناعتنا لم تتغيرنا وايمانا بالله موجود وان زاد وان نقص

1-اولا متى يموت الانسان ؟هل خروج الروح تعني الموت؟ام هي غيبوبه مؤقته سميت بالموت ؟لان الموت المتعارف لدينا وذكر بالقران هو خروج الروح من الجسد بعد ذلك الله سبحانه وتعالى يحييه وهو بقبره فهو في غيبوبة مؤقته
وايضا الانسان الذي يمرض ويدخل غيبوبة سنوات طويله ثم بقدرة الله يعود للحياة ..اليس هو موت لكن الاول موت الاخره والاخر موت الدنيا

حسب معلوماتي
التي تموت هي النفس وليست الروح فعند وفاته يتوقف لديه الزمن فلايشعر به تماماً كالنائم

2-الله سبحانه وتعالى امرنا باللتأمل والتفكر بالكون والبعد عن ذات الله لانه يتعدى حدود العقل
السؤال لماذا لا يخبرنا الله شيئا عن ذاته وهل سيحتفظ بها لنفسه ؟

الانسان عقله محدود وخالقنا سبحانه اعطانا المعلومات التي تناسب محدودية عقولنا

3-انا على علم بخلق الله الارض والبشريه وادم والتدرج الالهي البديع في خلق البشر والازمان لكن كيف اختار الله الازمان ولكل زمن ناس..لما لم يكن ناس هذا الزمان هم من زمن رسولنا الكريم ؟
لافرق بينك وبين من عاش قبل مليون سنه كلنا بشر وبكل زمن جعل لهم مهام ومميزات تناسب تطورهم لذلك لم ولن يبعث رسولاً بعد محمد صلى الله عليه وسلم لان البشرية تتطور ولاتحتاج رسولا بعده

4-المعروف لا شي يدوم للابد الا الله سبحانه وتعالى ..اذا كيف تدوم الجنه للابد؟وهل للجنه والنار زمان ؟وكم من الزمن سيمضي على وجود الناس بالجنه والنار ام سيتوقف الزمان ؟او ليس لهم زمن؟ هل يوجد شي بعد الجنه؟
الزمن فقط على الارض لتعاقب الليل والنهار فالله سبحانه خارج الزمن وكذلك الجنة والنار بكون مختلف (يوم تبدل الارض ....) هذا مآل البشر
اما قد يخلق الله مخلوقات اخرى بعدنا بطريقة مختلفه ومهام اخرى فهذا فوق تفكيرنا ولايهمنا

5-اذا كان الكون لا حدود له ..الجنه بالسموات العلى..هل الجنه خارج حدود الكون او داخله..او الكون داخل الجنه او خارجها ؟او لكل واحد منهما جزء؟
كما اسلفت ان الكون يتبدل والايات بالمصحف الشريف واضحة بهذا المجال

6-لما لم يكتفي الله بعذاب القبر والموت الابدي للاشرار وعدم البعث لهم وبدون ان يكون هناك نار جهنم؟
الايات القرانية تدل ان العذاب فقط بالاخرة ولايوجد دليل واضح ان هناك عذاب بالقبر
ومن الناحية العقلية ايضاً كيف تحاسبين بالقبر وانتي مثلاً قد عملتي علماً ينتفع به وتجري حسناته لك بعد موتك؟

استغفرك يا الله ان كنت قد اخطأت فهي من نفسي والشيطان
موضوع رائع لكنه طويل فلو وضعتي كل نقطة بموضوع مستقل لاسهبت واوردت الادلة من القران العظيم على تساؤلاتك حسب مفهومي
عظيم الشكر لك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 11-02-2018, 11:06 PM
صورة هيبة حضور الرمزية
هيبة حضور هيبة حضور غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: بين سؤال العقل وحديث النفس ووسوسة الشيطان وغياب المجيب



اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ...نقاء... مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته





اقتباس:
1-اولا متى يموت الانسان ؟هل خروج الروح تعني الموت؟ام هي غيبوبه مؤقته سميت بالموت ؟لان الموت المتعارف لدينا وذكر بالقران هو خروج الروح من الجسد بعد ذلك الله سبحانه وتعالى يحييه وهو بقبره فهو في غيبوبة مؤقته



المتعارف عليه ,, خروج الروح من الجسد وتحولها من الإيهاب الترابي إلى الإيهاب النوراني هو موت
وما بعد مرحلة التحول إلى الإيهاب النوراني هي حياة ثانية وتفاصيل ثانية لا نعلمها لأننا لم نعيشها
تمامًا لو قلت لك كيف الحياة بكوكب المريخ ؟؟ حتقولي لي ما ادري ما رحت هناك ^_^
فأنا وإنتِ والجميع ما نعرف طبيعة الحياة البرزخية ما ذهبنا هناك وشفناها كيف
وغلط إنو تجمعي بين الغيبوبة وبين الموت
الغيبوبة ,, هو بقاء الروح في الجسد وصاحبها على قيد الحياة وفيه أمل يصحى
بينما الموت ,, هو مغادرة الروح للجسد وصاحبها متوفى ولا أمل بصحوته
فرق واسع بينهم




اقتباس:
وايضا الانسان الذي يمرض ويدخل غيبوبة سنوات طويله ثم بقدرة الله يعود للحياة ..اليس هو موت لكن الاول موت الاخره والاخر موت الدنيا


وهل هناك عودة من الموت ؟؟




اقتباس:
2-الله سبحانه وتعالى امرنا باللتأمل والتفكر بالكون والبعد عن ذات الله لانه يتعدى حدود العقل
السؤال لماذا لا يخبرنا الله شيئا عن ذاته وهل سيحتفظ بها لنفسه ؟



مين قال إنو الله ما أخبرنا شيء عن ذاته ؟؟
قال تعالى : ( ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام )
لله وجه
قال تعالى : ( بل يداه مبسوطتان )
لله يدين اثنتين
قال تعالى : ( ولتصنع على عيني )
لله عين
قال تعالى : ( وكلم الله موسى تكليمًا )
الله يتكلم
وغيرها الكثير من الصفات الأخرى كالاستهزاء والمكر والإحسان



اقتباس:
3-انا على علم بخلق الله الارض والبشريه وادم والتدرج الالهي البديع في خلق البشر والازمان لكن كيف اختار الله الازمان ولكل زمن ناس..لما لم يكن ناس هذا الزمان هم من زمن رسولنا الكريم ؟



الله لما خلق الإنسان أعطاه عقل يفكر ويستنتج باستمرار
يسعى نحو تسهيل حياته أكثر وأكثر ويخضع للتغير وفقًا لمستجدات الحياة
مستحيل يعطيك الله عقل ويجعلك نسخة كربونية لمن قبلك
ما الفرق بيننا وبين الحيوانات إذن ؟؟ وما جدوى العقل ؟؟



اقتباس:
4-المعروف لا شي يدوم للابد الا الله سبحانه وتعالى ..اذا كيف تدوم الجنه للابد؟



اسمحي لي أختي سؤالك غير منطقي ,, للجنة أهل يسكنونها ,, ولو كانت لا تدوم فإذن هي تفنى ,, فكيف تفنى ؟؟ وإن فنت أين يذهب ساكنوها ؟؟



اقتباس:
وهل للجنه والنار زمان ؟وكم من الزمن سيمضي على وجود الناس بالجنه والنار ام سيتوقف الزمان ؟او ليس لهم زمن؟ هل يوجد شي بعد الجنه؟




5-اذا كان الكون لا حدود له ..الجنه بالسموات العلى..هل الجنه خارج حدود الكون او داخله..او الكون داخل الجنه او خارجها ؟او لكل واحد منهما جزء؟

6-لما لم يكتفي الله بعذاب القبر والموت الابدي للاشرار وعدم البعث لهم وبدون ان يكون هناك نار جهنم؟



هذه الأسئلة ,, لن يستطيع أن يجيبك عليها أحد ,, لأنها من علم الله الذي يختص به سبحانه
ولا نسأله عنها بل نؤمن بها إيمانًا مطلقًا هل عرفنا السبب أم جهلناه
فهو الخالق وليس للمخلوق أن يسأل خالقه كما أن ليس للعبد أن يسأل مالكه عن ما يفعله






احترامي وتقديري


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 12-02-2018, 05:04 AM
صورة كاتليا الرمزية
كاتليا كاتليا غير متصل
مشـ© النقاش والحوار ©ـرفة
 
الافتراضي رد: بين سؤال العقل وحديث النفس ووسوسة الشيطان وغياب المجيب





و عليكِ السلام و رحمةُ اللهِ و بركاته () .



اقتباس:
1-اولا متى يموت الانسان ؟


لما يجي أجله :)
و آجال الانسان مكتوبة في اللوح المحفوظ
لكن إنتِ كانسانة ما تقدري تعرفي وقت أجلك

السؤال إلي اتراود لذهنك
ليش هالشي من علم الغيب عنده سبحانه و تعالى ؟
الإجابة بسيطة
الحين يا عزيزتي عندك اختبار تمام
بس المعلمة قالت لك اختبارك بعد شهرين من الآن
في البداية بتكوني ساحبة عليه تمامًا و لا تفكري حتى
مع دخول الشهر الثاني تبدئي شوي تجتهدي
قبل الاختبار بأسبوع يزيد الاجتهاد أضعاف مضاعفة و تحسي بالخوف
ثم في آخر يوم أكثر منك في الاجتهاد ما فيش و الخوف قاتلك


إهمال ثم خوف ثم ايمان في لحظات الموت !
بـ ايش يذكرك هالشي بفرعون
و هل نفعه ايمانه بشيء في آخر لحظة ؟!
لم ينفعه بشيء

لذلك الموت يجي في غفلة من الانسان
عشان يكون طول حياته مجتهد
و عشان أيضًا ما يوسوس قريب الموت و يكون مرة خايف
متخيلة الوضع لو إنك تعرفي موعد موتك ؟!
شيء جدًا صعب


اقتباس:
هل خروج الروح تعني الموت؟ا

نعم عزيزتي الموت هو خروج الروح من الجسد


اقتباس:
أم هي غيبوبه مؤقته سميت بالموت ؟لان الموت المتعارف لدينا وذكر بالقران هو خروج الروح من الجسد بعد ذلك الله سبحانه وتعالى يحييه وهو بقبره فهو في غيبوبة مؤقته
قبل البدىء وش مفهوم الغيبوبة من الأساس ؟
و أعتقد هنا كان موطن الإشكالية عندك
حيث لما فكرتِ وجدتِ النوم يختلف عن الغيوبة
حيث النائم يستيقظ لو تمت مناداته أي الوعي موجود
فبكذا تشكلت عندك فكرة تشابه الغيبوبة بالموت
الموت و كما أسلفت خروج الروح من الجسد
أما الغيبوبة فالروح لازالت موجودة لكن الشخص فاقد للوعي بشكل كلي أو جزئي
و بالتالي أعضاء الجسد تعمل و الوضع تمام إنما فقط لخلل ما في الدماغ صدمة أو أيًا كان
الوعي يكون عنده مفقود لفترة بحسب الحالة
عكس الميت إلي خرجت روحه و مات جسده بإلي فيه بالكامل


نعم يحيه الله في قبره بأن يرد عليه روحه إلي فارقت جسده
أليس الله بقادرٍ على أن يحيي الموتى ؟!



اقتباس:
وايضا الانسان الذي يمرض ويدخل غيبوبة سنوات طويله ثم بقدرة الله يعود للحياة ..اليس هو موت لكن الاول موت الاخره والاخر موت الدنيا

مثل ما أوضحت لك الفرق فوق
أزيد عليها هنا أن :

قال تعالى : " كيف تكفرون بالله وكنتم أمواتا فأحياكم ثم يميتكم ثم يحييكم "

خلينا نعدها سوا :


الموت الأول : قبل أن يبث الله الروح في الجسد
الموتة الثانية بعد الحياة : و هي خروج الروح من الجسد
ثم الحياة وعودة الروح للجسد في القبر

فكم موتة اثنين فقط لا ثالث لهما



اقتباس:
2-الله سبحانه وتعالى امرنا باللتأمل والتفكر بالكون والبعد عن ذات الله لانه يتعدى حدود العقل
السؤال لماذا لا يخبرنا الله شيئا عن ذاته وهل سيحتفظ بها لنفسه ؟


كيف يا عزيزتي ؟
ما تعرفي صفات الله ؟
أكيد تعرفيها إنما اختلط عليك الأمر لا أكثر
نبدأ بسم الله بأسهل السور " قل هو الله أحد "
الأحد الذي لا شبيه و لا مثيل له سبحانه وتعالى
الأحد , الصمد صفات من أسماءه سبحانه و تعالى

قال تعالى " الرحمن على العرش استوى "
صفة فعلية
و أيضًا من الصفات الفعلية الإحياء و غيره و غيره


ثم يبقى الصفة الذاتية و ذكر لك الأخ الفاضل هيبة حضور آيات في ذلك

على هذا الصفات على ثلاث
صفات من اسمائه
و صفات فعلية
و صفات ذاتية



و في كل نوع ذكر الله لنا شيء عن نفسه و بقيت أمور في علم الغيب عنده
و الصفات زيها زي أسماءه
كم اسم نعرف تسعة و تسعين و واحد في علم الغيب عنده
و هكذا الصفات نعلم منها أمور و أمور في علم الغيب عنده


اقتباس:
3-انا على علم بخلق الله الارض والبشريه وادم والتدرج الالهي البديع في خلق البشر والازمان لكن كيف اختار الله الازمان ولكل زمن ناس..لما لم يكن ناس هذا الزمان هم من زمن رسولنا الكريم ؟


الله سبحانه و تعالى خلق الأنبياء و خاتم الأنبياء و الرسل محمد صلَّ اللهُ عليه وسلم
السؤال ليش ما كان الزمان فقط عند أول الأنبياء آدم عليه السلام ؟
و لا أول الرسل نوح عليهِ السلام ؟
ليش ما خلقنا الله أمة واحدة ؟

جميلتي

قال تعالى : " ولو شاء الله لجعلكم أمة واحدة ولكن ليبلوكم في ما آتاكم "

نعم الله يستطيع أن يخلقنا أمة واحدة
و لكن ابتلاء و امتحان خُلقنا أمم مختلفة
و خُلق الانسان ذا إرادة أن يكون على خير أو الشر
على أن
الله سبحانه وتعالى أنزل الوحي على خاتم الأنبياء صلَّ اللهُ عليه وسلم
و القرآن محفوظ و لا يدخله تحريف
و الرسول بشر و كل نفس ذائقة الموت
فيبقى القرآن المحفوظ مهما اختلف الزمان محفوظًا
فيكون المقياس و الحجر الاساس الي يهتدي فيه الانسان بعد ذلك و بإرادته الحرة
أما يلتزم فيكون من أهل الجنة أو يكفر و يكون من أهل النار
و هنا هو الاختبار
و دروس و عبر الأمم السابقة موجودة بالقرآن تسهيلاً لأمة محمد
حتى تتجنب أخطاء من سبقوها من الأمم




الصراحة فصلت تمامًا
أخاف اكمل و أجيب العيد

أكمل على خير في وقت لآحق


طابت أيامك بِذكر الله :)




تعديل كاتليا; بتاريخ 12-02-2018 الساعة 05:09 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 12-02-2018, 08:17 PM
.نقاء. .نقاء. غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: بين سؤال العقل وحديث النفس ووسوسة الشيطان وغياب المجيب


حسب معلوماتي
التي تموت هي النفس وليست الروح فعند وفاته يتوقف لديه الزمن فلايشعر به تماماً كالنائم
حسب المعروف هو خروج الروح من الجسد

الانسان عقله محدود وخالقنا سبحانه اعطانا المعلومات التي تناسب محدودية عقولنا
وهذا السؤال لماذا؟
لافرق بينك وبين من عاش قبل مليون سنه كلنا بشر وبكل زمن جعل لهم مهام ومميزات تناسب تطورهم لذلك لم ولن يبعث رسولاً بعد محمد صلى الله عليه وسلم لان البشرية تتطور ولاتحتاج رسولا بعده
لم تفهم السؤال

الزمن فقط على الارض لتعاقب الليل والنهار فالله سبحانه خارج الزمن وكذلك الجنة والنار بكون مختلف (يوم تبدل الارض ....) هذا مآل البشر
اما قد يخلق الله مخلوقات اخرى بعدنا بطريقة مختلفه ومهام اخرى فهذا فوق تفكيرنا ولايهمنا
كيف الجنه والنار بكون مختلف وهو كون واحد فقط؟غريب ما تقول
كما اسلفت ان الكون يتبدل والايات بالمصحف الشريف واضحة بهذا المجال
راجع السؤال

الايات القرانية تدل ان العذاب فقط بالاخرة ولايوجد دليل واضح ان هناك عذاب بالقبر
ومن الناحية العقلية ايضاً كيف تحاسبين بالقبر وانتي مثلاً قد عملتي علماً ينتفع به وتجري حسناته لك بعد موتك؟

يبدو ان معلوماتك قليله
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فعذاب القبر ونعيمه ثابتان بنصوص الكتاب والسنة، ويجب الإيمان بهما، ويلحقان الروح والبدن معاً، وقد نُقل على ذلك اتفاق أهل السنة.
قال شيخ الإسلام ابن تيمية كما في مجموع الفتاوى( 4/282) بل العذاب والنعيم على النفس والبدن جميعاً باتفاق أهل السنة والجماعة، تنعم النفس وتعذب منفردة عن البدن وتعذب متصلة بالبدن، والبدن متصل بها، فيكون النعيم والعذاب عليهما في هذه الحال مجتمعين، كما يكون للروح مفردة عن البدن. وقال( 4/262 ): وإثبات الثواب والعقاب في البرزخ ما بين الموت إلى يوم القيامة: هذا قول السلف قاطبة وأهل السنة والجماعة، وإنما أنكر ذلك في البرزخ قليل من أهل البدع.
والأدلة على إثبات عذاب القبر ونعيمه كثيرة منها:
1- ما في الصحيحين ومسند أحمد وأبي داود والنسائي من حديث أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " إن العبد إذا وضع في قبره وتولى عنه أصحابه حتى إنه يسمع قرع نعالهم أتاه ملكان، فيقعدانه فيقولان له: ما كنت تقول في هذا الرجل؟ -لمحمد- فأما المؤمن فيقول: أشهد أنه عبد الله ورسوله، فيقال: انظر إلى مقعدك من النار قد أبدلك الله به مقعداً من الجنة، فيراهما، ويفسح له في قبره سبعون ذراعاً، ويملأ عليه خضراً إلى يوم يبعثون. وأما الكافر أو المنافق فيقال له: ما كنت تقول في هذا الرجل ؟ فيقول: لا أدري كنت أقول ما يقول الناس، فيقال له: لا دريت ولا تليت، ثم يضرب بمطارق من حديد ضربة بين أذنيه فيصيح صيحة يسمعها من يليه غير الثقلين، ويضيق عليه قبره حتى تختلف أضلاعه".
فقوله صلى الله عليه وسلم: (يسمع قرع نعالهم - فيقعدانه - ضربة بين أذنيه - فيصيح صيحة - حتى تختلف أضلاعه ) كل ذلك دليل واضح على شمول الأمر للروح والجسد.
2- وروى الترمذي من حديث أبي هريرة بسند حسن أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " إذا قبر الميت أتاه ملكان أسودان أزرقان يقال لأحدهما: المنكر، وللآخر: النكير، فيقولان: ما كنت تقول في هذا الرجل، فيقول: ما كان يقول: هو عبد الله ورسوله، أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً عبده ورسوله، فيقولان: قد كنا نعلم أنك تقول، ثم يفسح له في قبره سبعون ذراعاً في سبعين، ثم ينور له فيه، ثم يقال: نم. فيقول: أرجع إلى أهلي فأخبرهم . فيقولان: نم كنومة العروس الذي لا يوقظه إلا أحب أهله إليه، حتى يبعثه الله من مضجعه ذلك، وإن كان منافقاً قال: سمعت الناس يقولون قولاً فقلت مثله ، لا أدري، فيقولان: قد كنا نعلم أنك تقول ذلك، فيقال للأرض: التئمي عليه، فتلتئم عليه، فتختلف أضلاعه، فلا يزال فيها معذباً، حتى يبعثه الله من مضجعه ذلك".
فقوله: "فتلتئم عليه فتختلف أضلاعه " صريح في ذلك.
3- وعند أحمد من حديث عائشة بسند حسن :" فإذا كان الرجل الصالح أجلس في قبره غير فزع، وإذا كان الرجل السوء أجلس في قبره فزعاً"
4- وفي حديث البراء بن عازب الطويل الذي رواه أحمد وأبو داود وابن خزيمة والحاكم وغيرهم بسند صحيح وأوله: "إن العبد المؤمن إذا كان في انقطاع من الدنيا وإقبال من الآخرة، نزل إليه من السماء ملائكة بيض الوجوه " وفيه: " يحملونها (الروح) في ذلك الكفن وفي ذلك الحنوط… ويصعدون بها... فيقول الله عز وجل: اكتبوا كتاب عبدي في علين، وأعيدوا عبدي إلى الأرض، فإني منها خلقتهم وفيها أعيدهم ومنها أخرجهم تارة أخرى، فتعاد روحه، فيأتيه ملكان فيجلسانه…… وفيه: " فيفسح له في قبره مد بصره " . وفيه عند الحديث عن العبد الكافر وأن الملائكة تصعد بروحه فلا تفتح له أبواب السماء " فيقول الله: اكتبوا كتابه في سجين في الأرض السفلى، فتطرح روحه طرحاً، فتعاد روحه في جسده ويأتيه ملكان فيجلسانه ……" وفيه: " ويضيق عليه قبره حتى تختلف أضلاعه" ، وهذا صريح في أن الروح مع الجسد يلحقها النعيم أو العذاب. ويمكنك الوقوف على نص هذا الحديث العظيم كاملاً بالبحث عنه في موسوعة الحديث الشريف بهذا الموقع.
وأما الدليل على أن النعيم قد يلحق الروح منفردة عن البدن فهو في ما سبق من كون الروح تصعد إلى السماء وتفتح لها أبواب السماء ، وأيضاً: روى أحمد والنسائي وابن ماجه من حديث كعب بن مالك أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:"إنما نسمة المؤمن طائر معلق في شجر الجنة، حتى يبعثه الله إلى جسده يوم يبعثه".
فمجموع النصوص يدل على أن الروح تنعم مع البدن الذي في القبر، أو تعذب، وأنها تنعم في الجنة وحدها.
ومما ينبغي التنبيه عليه أن عذاب القبر هو عذاب البرزخ، فكل من مات وهو مستحق للعذاب ناله نصيبه منه إن لم يتجاوز الله عنه، قبر أم لم يقبر ، فلو أكلته السباع، أو حرق حتى صار رماداً، أو نسف في الهواء، أو أغرق في البحر وصل إلى روحه وبدنه من العذاب ما يصل من المقبور، قاله ابن القيم رحمه الله ونقله عنه السفاريني في لوامع الأنوار.

وهناك الكثير ..والله تعالى اعلم/المصدر /اسلام ويب
فاما علما ينتفع به فهي موضوع اخر


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 12-02-2018, 09:48 PM
صورة شموخ أسد الرمزية
شموخ أسد شموخ أسد غير متصل
©؛°¨غرامي مبدع¨°؛©
 
الافتراضي رد: بين سؤال العقل وحديث النفس ووسوسة الشيطان وغياب المجيب


وعليكم السلام والرحمة^^

قبلي شجو واخوي هيبة كفو ووفو بس عندي تعقيب بسيط :)


اقتباس:
2-الله سبحانه وتعالى امرنا باللتأمل والتفكر بالكون والبعد عن ذات الله لانه يتعدى حدود العقل
السؤال لماذا لا يخبرنا الله شيئا عن ذاته وهل سيحتفظ بها لنفسه ؟
سبحانه وتعالى اعطانا بعض من صفاته واوضح لنا انه ليس كمثله شيئ جل جلاله
حنا على يقين تام على انه ما اعطانا من علم الا علم يفيدنا ومااخفى عنا شيئ الا لانا لسنا بحاجة لمعرفته او لحكمه اخفاها _سبحانه وتعالى_عنا
ثم ان رؤية وجه الله الكريم هو من اعظم نعيم الجنة ومن اعظم الأشياء الي تحثنا على طاعته وقد يكون هذا احد الاسباب…


اقتباس:
التي تموت هي النفس وليست الروح فعند وفاته يتوقف لديه الزمن فلايشعر به تماماً كالنائم
حسب المعروف هو خروج الروح من الجسد
الروح اذا طلعت مات الجسد اما النفس هي نفسها الروح واظني استشهدتي بالآ "كل نفس ذائقة الموت " هنا سبحانه وتعالى قصد بكل نفس اي كل شخص…



https://shmookhasad.sarahah.com/

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 12-02-2018, 10:15 PM
صورة روان وكفى! الرمزية
روان وكفى! روان وكفى! غير متصل
‏وَمن صَحِبَ الدّنيا طَوِيلاً تَقَلّبَتْ ... على عَيْنِهِ حتى يَرَى صِدْقَها كِذبَا
 
الافتراضي رد: بين سؤال العقل وحديث النفس ووسوسة الشيطان وغياب المجيب







اقتباس:

اولا متى يموت الانسان ؟هل خروج الروح تعني الموت؟ام هي غيبوبه مؤقته سميت بالموت ؟لان الموت المتعارف لدينا وذكر بالقران هو خروج الروح من الجسد بعد ذلك الله سبحانه وتعالى يحييه وهو بقبره فهو في غيبوبة مؤقته
وايضا الانسان الذي يمرض ويدخل غيبوبة سنوات طويله ثم بقدرة الله يعود للحياة ..اليس هو موت لكن الاول موت الاخره والاخر موت الدنيا



كما فهمت من القرآن الكريم أن لديك جسد في الأرض وجسد في الآخرة قد يكون الجسد في الآخرة مجرد هولوجرام في الحقيقة لسُت متأكدة لكن هذا الجسد يتألم بالنار ثم يعاد تكوينه ثم يتألم وإن كان في الجنة يشرب من أنهار العسل واللبن وهكذا لكن أن الجسد يقوم ويحيى في القبر فلا أعتقد الجثث ستظهر عليها علامات الإحياء لكن مانراه لو نبشتِ الجثة ستجدينها تحللت نهائيًّا لذلك لا أرى أن الجسد يعود للحياة :)

اقتباس:


2-الله سبحانه وتعالى امرنا باللتأمل والتفكر بالكون والبعد عن ذات الله لانه يتعدى حدود العقل
السؤال لماذا لا يخبرنا الله شيئا عن ذاته وهل سيحتفظ بها لنفسه ؟



تساؤل رائع الله ذكر صفاته له مثل اليد ، له عين ، يستطيع الكلام !
لكنه نهى تمامًا أن نتخيل ذلك !
حين نقرأ يد !
نتخيل مباشرة يد إنسان لكن يجب أن لا نتخيل ذلك لإن يد الله مختلفة تمًاما وهذا محرمًا تمامًا ولا يجوز ، أخفى الله صفاته عننا ربما لو عرفنا صفاته لآمننا جميعًا لإن وصفها سيذهلنا كثيرًا وترك رؤيته في الآخرة لكي يظهر المؤمن من الكافر :)


اقتباس:

انا على علم بخلق الله الارض والبشريه وادم والتدرج الالهي البديع في خلق البشر والازمان لكن كيف اختار الله الازمان ولكل زمن ناس..لما لم يكن ناس هذا الزمان هم من زمن رسولنا الكريم ؟


هذه مشيئته هو يوزع الأقدار كما يشاء سبحانه !


اقتباس:


المعروف لا شي يدوم للابد الا الله سبحانه وتعالى ..اذا كيف تدوم الجنه للابد؟وهل للجنه والنار زمان ؟وكم من الزمن سيمضي على وجود الناس بالجنه والنار ام سيتوقف الزمان ؟او ليس لهم زمن؟ هل يوجد شي بعد الجنه؟


قلتها الله يدوم وهو له إرادته في جعل الأشياء تدوم هو قال أن الجنة خالدون فيها أهلها وهو الدائم على جعلها كذلك ببساطة :)

ثم الله خالق الجنة والنَّاس وهو من يجعلهم يدومون !


اقتباس:
كان الكون لا حدود له ..الجنه بالسموات العلى..هل الجنه خارج حدود الكون او داخله..او الكون داخل الجنه او خارجها ؟او لكل واحد منهما جزء؟



في الحقيقة لا نعرف إذا مُتِ بعد عمر طويل ودخلتها فستعرفين حاليًا سؤالك مازلنا نبحث فيه :)


اقتباس:
-لما لم يكتفي الله بعذاب القبر والموت الابدي للاشرار وعدم البعث لهم وبدون ان يكون هناك نار جهنم؟


لابد من عقابهم لأنهم أشرار لو ماتوا فقط لأرتاحوا يجب أن لا يرتاحوا نظير جرائمهم !




















الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 13-02-2018, 12:04 AM
(الله اعلم) (الله اعلم) غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته




احيك الاخت الكريمة

احب اقول اولا، ..
من حقك ان يكون عندك فضول .. وان تسالي اسالة
لكن الشئ اللي المس انه يغيب عنك،
وارجو ان تتقبلي كلامي بصدر رحب، لان اكيد ..
ما هو القصد التقليل من شانك .. نهيا عن ان يكون الاساءة لك
وانما لغرض شفافية وموضوعية النقاش .. وبعيد عن الحساسية الشخصية،
فما المس انه يغيب عنك، هو ..
ان، في بعض فضولك وتساؤولاتك،
طرحها .. ما هو موضوعي او منطقي


يعني لما يكون عندي شك .. وتساؤول في امر ما
لازم يكون عندي سبب وحجة .. خلف ما اشك فيه واتسال عنه
بخلافه، ولغاية نقاشي مع الاخرين، ..
من الغير منطقي للمتلقي .. ان اساله وما ابين الغاية والسبب خلف سؤالي

ونفس الشئ لما اقول راي .. او اقترح بديل لشئ
فـ .. لازم اناقش راي واقتراحي بالادلة والبراهين
وعلى ان، مثلا، راي واقتراحي هم الافضل
عشان يقتنع الاخرين بافكاري، او على الاقل .. حتى لو يتقبلوها على مضض

خاصة، وانك، هداك الله، تتسالي في امور هي من مشيئة، وتقدير، وحكمة الله سبحانه وتعالى
وتقولي، مجازا، .. ليش بدل ما كانت الامور كدا .. كان تكون كدا
وليش بدل ما قدر الله سبحانه وتعالى كدا .. كان قدر كدا

فـ .. انت هنا،
من جانب رائيك وطرحك ضعيف .. لما يفتقره من الموضوعية والمنطق
ومن جانب ..
جعلتي الند لافكارك وارائك الله سبحانه وتعالى وحكمته وتقديره ومشيئته وتدبيره في الامور

وهذا اكتر شئ يظهر .. ويتبلور في سؤوليك ارقام (3) و (6)
فـ الجواب هنا .. حيكون سؤال على سؤالك،
اذا انا حقا اقتنعت .. وامنت بالله، هل حاتسال في تدبيره وتصرفه في امور خلقه وكونه ؟؟
هل انا، كمخلوق، افهم من، وعندي راي في تصريف وتدبير الامور افضل ممن خلقها وخلقني ؟؟


باختصار الاخت الكريمة، المنطق والموضوعية في مثل هالاسائلة .. ضعيف
بحيث ما يجب ان تشغلي نفسك فيها من الاساس


.. ، ونفس الشئ اقدر اقوله عن السؤال رقم (5)
ايش الفائدة المرجوة .. او مترتبة على معرفة وين موقع الجنة من الكون ؟؟
هل الايمان .. او الكفر واقف مصيره على الاجابة على هالسؤال ؟؟

بخلاف، تتفقي معي، انت في اول الطريق .. وما وصلتي من العلم ..
بحيث، نقول مثلا، انك ستخرجي بفائدة او نظرية علمية من خلف السؤال ومعرفة اجابته

فارجع اقول، المنطق هنا .. كذلك يجيب على سؤالك بسؤال
كمؤمن بالله .. وبجنته وناره – او حتى ككافر يبحث عن اسباب للايمان، ..
ايش يهم معرفة وين موقع الجنة من الكون ؟؟



هنا، ابغى اقول الاخ/ هيبة حضور والاخت/ الشجية
ما قصروا في الاجابة على اسالتك
انا، بكل تواضع، انما استطرد .. واضيف على ما ذكروه
واناقشك كيف يكون لفضولك .. وتساؤولاته، بُعد موضوعي ومنطقي
وما هو بس اطرح السؤال لمجرد انه سؤال خطر على بالي
لازم يكون السؤال مبني على منطق موضوعي .. حتى يستحق الاجابة عليه
لان بخلافه، طبيعي ما حيكون هناك اجابات لكل التساؤولات اللي ممكن تخطر ببالنا




احب اضيف على ما تفضل وذكره اللي سبقوني في موضوع سؤالك رقم (4)
فـ .. النصوص الشرعية من القران والسنة ..
تفيد بان المؤمن في الحياة الاخرة .. يخلد في الجنة، .. والكافر في النار
ويستدل من سياق لفظ "الخلود"، .. ان الجنة والنار باقين الى الابد

وهذا ما يتعارض مع حقيقة الديمومة انما لله سبحانه وتعالى
لان ديمومته حتميه من صفة ذاته،
في حينها للجنة والنار، هي من قراره .. واختياره لهما حين خلقهما



بالنسبة لسؤالك في الموضوع الاخر :
(هل الغرض من الغيبيات الايمان بالله دون شك؟)

الاخت الكريمة، اولا .. يجب ان تعي ..
ان الغرض من خلقنا،
هو ان نعبد الله بمحض ارادتنا وقناعتنا واختيارنا .. وليس لانه اجبرنا على عبادته
ثانيا، .. واذا ادركتي اولا، ..
فحتى تعبدي الله باختيارك، فـ بديهي جل في علاه ..
لن يعطيك ادلة دامغة، ومادية، على وجوده .. وانه هو الخالق والمدبر
فـ ان اعطاك الادلة المادية المراية والمحسوسة على وجوده وقدراته .. وظهر هو لك
حينها انتهى الامر، وما عدتي ستعبديه اختياريا
وانما، وقد رايتيه .. ورايت عظمته وقدرته،
ستعبديه رغما عنك .. اقلها خشية وخيفة منه

فالغيبيات اللي تسالي عنها،
هي هذه "الادلة المادية" اللي اذا توفرت ..
ما عاد ايمننا به عن اختيار، .. وانما عن اجبار واضطرار


لذلك، ..
جل في علاه .. خلقنا مهيئين للايمان به،
ثم ارسل لنا رسوله .. ونزل لنا كتابه
ومن خلالهما اعطانا اشارات .. ولمح لنا بدلالات .. على وجوده ومكانته كخالق
، ومن ثم ترك لنا وزن الامور والتفكّر فيها .. لنصل الى الحقيقة

فـ ..
ان ادركنا الحقيقة .. ووصلنا لها،
فقد امنا به بالغيب
لان حينها، مثلا، لم نراه عيانا، ..
ولم نرى جنته .. ولا ناره، .. ولم نرى فعليا عظيم وجبروت قدرته

وهذا هو موضع "الغيبيات" من الايمان بالله سبحانه وتعالى

وزي ما ذكر لك الاخ/ انسان .. في الموضوع الاخر
الاشارة لدليل من الاية، اعوذ بالله من الشيطان الرجيم،
"الم، ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين،
الذين يؤمنون بالغيب ويقيمون الصلاة ومما رزقناهم ينفقون
"

.. فيكون المعنى انهم رغم الغيبيات اللي تسالي عنها
، من ادلة دامغة لا تترك مجال للشك والجدل .. ومادية مراية وملموسة ومحسوسة،
وبمجرد القران الكريم ورسالة نبيه اقتنعوا .. وامنوا بالله سبحانه وتعالى
، وانه جلا في ثنائه يقدر ويثمن لهم هذا الشئ






ارجو .. ان اكون افدتك
، تحياتي








تعديل (الله اعلم); بتاريخ 13-02-2018 الساعة 12:19 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 13-02-2018, 04:15 AM
ع.الشمري ع.الشمري غير متصل
عضو موقوف من الإداره
 
الافتراضي رد: بين سؤال العقل وحديث النفس ووسوسة الشيطان وغياب المجيب


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ...نقاء... مشاهدة المشاركة
حسب معلوماتي
التي تموت هي النفس وليست الروح فعند وفاته يتوقف لديه الزمن فلايشعر به تماماً كالنائم
حسب المعروف هو خروج الروح من الجسد
اجاباتي حسب القران والقران اظنك تؤمنين به
( كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ۗ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۖ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ ۗ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ)
هل قال الروح ام النفس؟

الانسان عقله محدود وخالقنا سبحانه اعطانا المعلومات التي تناسب محدودية عقولنا
وهذا السؤال لماذا؟
(ومااوتيتم من العلم الا قليلاً) لماذا؟ عاد لانستطيع سؤال ربنا
لافرق بينك وبين من عاش قبل مليون سنه كلنا بشر وبكل زمن جعل لهم مهام ومميزات تناسب تطورهم لذلك لم ولن يبعث رسولاً بعد محمد صلى الله عليه وسلم لان البشرية تتطور ولاتحتاج رسولا بعده
لم تفهم السؤال
يشرفني انتقادك

الزمن فقط على الارض لتعاقب الليل والنهار فالله سبحانه خارج الزمن وكذلك الجنة والنار بكون مختلف (يوم تبدل الارض ....) هذا مآل البشر
اما قد يخلق الله مخلوقات اخرى بعدنا بطريقة مختلفه ومهام اخرى فهذا فوق تفكيرنا ولايهمنا
كيف الجنه والنار بكون مختلف وهو كون واحد فقط؟غريب ما تقول
مهو انا اللي اقول ربنا يقول فهل كلام الله غريب عندك؟ (يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ ۖ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ)
كما اسلفت ان الكون يتبدل والايات بالمصحف الشريف واضحة بهذا المجال
راجع السؤال
لااحتاج لمراجعته

الايات القرانية تدل ان العذاب فقط بالاخرة ولايوجد دليل واضح ان هناك عذاب بالقبر
ومن الناحية العقلية ايضاً كيف تحاسبين بالقبر وانتي مثلاً قد عملتي علماً ينتفع به وتجري حسناته لك بعد موتك؟

يبدو ان معلوماتك قليله
نعم والدليل انني اكتب من القران الكريم والقران اوضح ان الحساب يوم القيامه وانتي حره وانا حر ولن اصفك بعدم العلم لاننا كلنا نتعلم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فعذاب القبر ونعيمه ثابتان بنصوص الكتاب والسنة، ويجب الإيمان بهما، ويلحقان الروح والبدن معاً، وقد نُقل على ذلك اتفاق أهل السنة.
قال شيخ الإسلام ابن تيمية كما في مجموع الفتاوى( 4/282) بل العذاب والنعيم على النفس والبدن جميعاً باتفاق أهل السنة والجماعة، تنعم النفس وتعذب منفردة عن البدن وتعذب متصلة بالبدن، والبدن متصل بها، فيكون النعيم والعذاب عليهما في هذه الحال مجتمعين، كما يكون للروح مفردة عن البدن. وقال( 4/262 ): وإثبات الثواب والعقاب في البرزخ ما بين الموت إلى يوم القيامة: هذا قول السلف قاطبة وأهل السنة والجماعة، وإنما أنكر ذلك في البرزخ قليل من أهل البدع.
والأدلة على إثبات عذاب القبر ونعيمه كثيرة منها:
1- ما في الصحيحين ومسند أحمد وأبي داود والنسائي من حديث أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " إن العبد إذا وضع في قبره وتولى عنه أصحابه حتى إنه يسمع قرع نعالهم أتاه ملكان، فيقعدانه فيقولان له: ما كنت تقول في هذا الرجل؟ -لمحمد- فأما المؤمن فيقول: أشهد أنه عبد الله ورسوله، فيقال: انظر إلى مقعدك من النار قد أبدلك الله به مقعداً من الجنة، فيراهما، ويفسح له في قبره سبعون ذراعاً، ويملأ عليه خضراً إلى يوم يبعثون. وأما الكافر أو المنافق فيقال له: ما كنت تقول في هذا الرجل ؟ فيقول: لا أدري كنت أقول ما يقول الناس، فيقال له: لا دريت ولا تليت، ثم يضرب بمطارق من حديد ضربة بين أذنيه فيصيح صيحة يسمعها من يليه غير الثقلين، ويضيق عليه قبره حتى تختلف أضلاعه".
فقوله صلى الله عليه وسلم: (يسمع قرع نعالهم - فيقعدانه - ضربة بين أذنيه - فيصيح صيحة - حتى تختلف أضلاعه ) كل ذلك دليل واضح على شمول الأمر للروح والجسد.
2- وروى الترمذي من حديث أبي هريرة بسند حسن أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " إذا قبر الميت أتاه ملكان أسودان أزرقان يقال لأحدهما: المنكر، وللآخر: النكير، فيقولان: ما كنت تقول في هذا الرجل، فيقول: ما كان يقول: هو عبد الله ورسوله، أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً عبده ورسوله، فيقولان: قد كنا نعلم أنك تقول، ثم يفسح له في قبره سبعون ذراعاً في سبعين، ثم ينور له فيه، ثم يقال: نم. فيقول: أرجع إلى أهلي فأخبرهم . فيقولان: نم كنومة العروس الذي لا يوقظه إلا أحب أهله إليه، حتى يبعثه الله من مضجعه ذلك، وإن كان منافقاً قال: سمعت الناس يقولون قولاً فقلت مثله ، لا أدري، فيقولان: قد كنا نعلم أنك تقول ذلك، فيقال للأرض: التئمي عليه، فتلتئم عليه، فتختلف أضلاعه، فلا يزال فيها معذباً، حتى يبعثه الله من مضجعه ذلك".
فقوله: "فتلتئم عليه فتختلف أضلاعه " صريح في ذلك.
3- وعند أحمد من حديث عائشة بسند حسن :" فإذا كان الرجل الصالح أجلس في قبره غير فزع، وإذا كان الرجل السوء أجلس في قبره فزعاً"
4- وفي حديث البراء بن عازب الطويل الذي رواه أحمد وأبو داود وابن خزيمة والحاكم وغيرهم بسند صحيح وأوله: "إن العبد المؤمن إذا كان في انقطاع من الدنيا وإقبال من الآخرة، نزل إليه من السماء ملائكة بيض الوجوه " وفيه: " يحملونها (الروح) في ذلك الكفن وفي ذلك الحنوط… ويصعدون بها... فيقول الله عز وجل: اكتبوا كتاب عبدي في علين، وأعيدوا عبدي إلى الأرض، فإني منها خلقتهم وفيها أعيدهم ومنها أخرجهم تارة أخرى، فتعاد روحه، فيأتيه ملكان فيجلسانه…… وفيه: " فيفسح له في قبره مد بصره " . وفيه عند الحديث عن العبد الكافر وأن الملائكة تصعد بروحه فلا تفتح له أبواب السماء " فيقول الله: اكتبوا كتابه في سجين في الأرض السفلى، فتطرح روحه طرحاً، فتعاد روحه في جسده ويأتيه ملكان فيجلسانه ……" وفيه: " ويضيق عليه قبره حتى تختلف أضلاعه" ، وهذا صريح في أن الروح مع الجسد يلحقها النعيم أو العذاب. ويمكنك الوقوف على نص هذا الحديث العظيم كاملاً بالبحث عنه في موسوعة الحديث الشريف بهذا الموقع.
وأما الدليل على أن النعيم قد يلحق الروح منفردة عن البدن فهو في ما سبق من كون الروح تصعد إلى السماء وتفتح لها أبواب السماء ، وأيضاً: روى أحمد والنسائي وابن ماجه من حديث كعب بن مالك أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:"إنما نسمة المؤمن طائر معلق في شجر الجنة، حتى يبعثه الله إلى جسده يوم يبعثه".
فمجموع النصوص يدل على أن الروح تنعم مع البدن الذي في القبر، أو تعذب، وأنها تنعم في الجنة وحدها.
ومما ينبغي التنبيه عليه أن عذاب القبر هو عذاب البرزخ، فكل من مات وهو مستحق للعذاب ناله نصيبه منه إن لم يتجاوز الله عنه، قبر أم لم يقبر ، فلو أكلته السباع، أو حرق حتى صار رماداً، أو نسف في الهواء، أو أغرق في البحر وصل إلى روحه وبدنه من العذاب ما يصل من المقبور، قاله ابن القيم رحمه الله ونقله عنه السفاريني في لوامع الأنوار.

وهناك الكثير ..والله تعالى اعلم/المصدر /اسلام ويب
فاما علما ينتفع به فهي موضوع اخر
الان رايت تعقيبك على ردي
فمن اراد الحقيقة فعليه السماع من كل شخص دون التقليل من شخصه
هذا ماربانا عليه سيد البشر عليه السلام
https://www.youtube.com/watch?v=_KAIM9F8boI


تعديل ع.الشمري; بتاريخ 13-02-2018 الساعة 05:28 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 13-02-2018, 01:27 PM
.نقاء. .نقاء. غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: بين سؤال العقل وحديث النفس ووسوسة الشيطان وغياب المجيب


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بالامس وانا اراجع نفسي وحساباتي بهذا الموضوع هل فعلت الصواب ام اني اخطأت هل قللت من شأن الله هل انا اشك بالله وهل وهل راجعت الردود ورد الاخ (الله اعلم) وهي من صدمتني حقيقه
لا ادري كيف فهم الموضوع وكيف الردود تدل انهم بصدد اقناعي بوجود الله
متى قلت اني انكر وجود الله ؟ يا الهي لم يبقى الا تكفيري رغم اني ذكرت بمقدمة الموضوع اسبابي والسؤال ليس محرم ...الرسول الكريم لم يكن هكذا جاء كما اخبرنا الله هداية للبشر ويخرجهم من الظلمات الى النور فهو تحمل كل شي في سبيل دعوته وصبر ومحسن النيه دائمه
كيف دخلتم بنيتي وعلاقتي بربي ؟وهذه اسئله تمر على بال الكثيرين لكن تجد لها اناس ذو صبر وبال طويل وتحدث باقناع وهدوء
هذا الموضوع بقي كثيرا بمفكرتي وبحثت كثيرا ولم اجد افاده ..كنت اود ان امسحه من فكرتي لكني لم استطع اريد التعلم والفهم فانا لم اطرح شيئا من فراغ..كنت استفسر على الخاص من احد الاعضاء عن كل ما اريد من امور دينيه ولكن لا احب المراسلات الخاصه والموضوع طويل يحتاج وقت وايضا طول الغياب هو ما دفعني للكتابه
(الله اعلم) من يقلل من قيمة الغير يقلل من تفسه وحقيقة اعرف انني غالية عند ربي ونفسي فلا يهمني شيئا بعد هذا
ولسنا بمحكمه حتى نحضر ادلة وبراهين فانا لو كنت اشك بالله وذات الله ولو بذره لجهزت ادلتي
قد ياتي لكم يوما كافرا او ملحدا هل سيكون هذا ردكم ؟هذا ليس بديننا وهدي رسولنا
انتم اهل علم اخذتم الموضوع تحدي والبعض استهزاء يترفع عن النقاش وووووغيرها
سبحان الله هل هكذا تدعون الى دين الله
الاخ ع(الشمري) انا لم اقلل من شأنك اخي الكريم فليس هو من شيمي وديني وقد يكون الموضوع اختلط عليك ولم انتقدك انا سئلت اسئله وانت اجبت اجابات بعيده عن الموضوع او ليس خاصه بالسؤال حتى لو كانت اجابتك بالقران
ثم ذكرت لي انه لا يوجد عذاب للقبر وهذا مخالف لما ذكر بالقران والسنه ووضعت لك بعض الادله وهناك ايضا ادلة بالقران ولهذا قلت ان معلوماتك قليله وهذا لا ينقص من شأنك ابد فنحن مهما وصلنا من العلم لن نصل نقطه ببحر من علم الله ولا علم الخضر عليه السلام
ثم اني لاحظت انك تاتي بالقران فقط لكن هناك ادلة ثابته بالسنه ام انت قرأني لا تؤمن الا بالذي جاء بالقران فقط ,,الله اعلم
لم اراجع ما كتبت لكني سائني ما كتب
من يجد لديه صبر وعلم وسعة بال لمتابعة الموضوع فشاكرين له
رغم اني لدي اسئلة كثيره تتعلق بامور دينيه كثيره لكني حقا تراجعت وباصرار
اللهم يا الله انت ربي وحدك ادرى بنيتي وحقيقتي اغفر ذنبي وتب علي فليس لي سواك


تعديل كاتليا; بتاريخ 13-02-2018 الساعة 08:47 PM. السبب: مسح اسم عضوة ما .
الرد باقتباس
إضافة رد

بين سؤال العقل وحديث النفس ووسوسة الشيطان وغياب المجيب

الوسوم
سؤال-استفسار_حديث نفس
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
موقف القرآن الكريم من العقل fleur d'hiver مواضيع مميزة 27 14-09-2018 01:06 AM
كنوز الحسنات راجح العربي مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 3 28-07-2016 01:08 PM
سب الشيطان ابو شروووق مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 11 27-03-2016 10:55 AM
إن النفس لأمارة بالسوء مشاعردافئه مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 3 22-03-2015 05:46 PM

الساعة الآن +3: 12:09 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1