غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 03-04-2018, 07:26 PM
كاتبة المليار كاتبة المليار غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي وأمرهم شورى بينه


في غابة كبيرة مترامية الأطراف، كانت أيام عجاف، وحل الجفاف. ماتت الأشجار، وخربت الديار. سكان الغابة مخنوقون، ومن أشعة الشمس هم محروقون... والثعلب ينعم بظلٍ ظليل تحت أشجار النخيل، بعد أن استوى على سوقه. وضباعه يحتفلون، بنصر مؤزر نتاجه معلوم. فجميع الغابات المحيطة يدركون حال المهزلةِ فوق تلك البسيطة.
معركة محسومة النتائج قبل أن يخوضها الخائضون، فهي مجرد مزحة يلقيها الثعلب على نفسه ويضحك الباقون. والخصماء اثنان: ثعلب مفترس، وانعكاسه "الشرس" باتت النتائج قريبة، وسكان الغابة يترقبون... فالقلوب وجلة، والأنفاس مقطوعة، وهم محتارون.
هل سينتصر الثعلب، أم ظله المحبب؟ هذا ما يقال. اثناء تلك اللحظات العصيبة، خرج الثعلب وقال بشكل مهذب، وابتسامة عريضة تعلو وجهه المدبب: لا تقلقوا يا رفاق، لن يأخذ هذا الكرسي أي أفاق. لن أسمح بالهزيمة ولن تلين العزيمة. تعلمون أن حاكمكم الملهم، وقائدكم المخضرم... لا تقلقوا فشأنكم في يدي، وحالكم موصول بحكمي. حياتكم رغيدة طالما أنا مؤمن بهذه العقيدة. ولا سبيل لكم بدوني... لستم من يقاضيني، فقد قدتكم رغما عني، وهذا ليس من شؤوني السعيدة. فلتعلموا أنكم مهما تقدمتم ومهما ازدهرتم، فإن أمركم شورى بيني
.
.
.
.
وبيني.

الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1