غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 24-04-2018, 12:09 PM
مؤلفة مؤلفة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يا جرح زماني عجل بالشفا ترا دوا علتي هـو نفسه الطبـيـب/بقلمي


((((الٰــفـــصـــل الــســادس عـــشـــر))))
نور:..بابتسامة..اللي بالصور معه
فرات:بس شكله كبير يعني الحين ممكن يكون في عمر ابوي
القنوع:طيب ليه مايكون حاطه ابوي ينتبه على سلمان ويكون معه
سماهر:لا لا مستحيل لان أهل أمه هناك فأكيد هم اللي ربوه
فرات:طيب وينه سلمان
نور:اي واحد فيهم
سماهر:اقولكم مو هو
القنوع:أحس في سر ورا هالسواق
فرات:لازم أتأكد
نور:وكيف ان شاء الله
سماهر:اقولكم لو كان سلمان زي ماتقولون كان عرفه مروان على طول
نور:بس مروان عنده فقدان ذاكرة مؤقت
فرات:وفوق كل ذَا ترا كان صغير
سماهر: مو قال الدكتور بترجع له ذاكرته اذا صار اي اتصال بين حاضره وماضيه
القنوع:اممم احس انه هو سلمان يابنات
سماهر: وليه ذَا الإحساس ان شاءالله
القنوع:تصرفات ابوي الغريبة
فرات:أنا بتأكد لكم اصبروا عليّ بس
(بغرفة سلمان)
أسامة:..يقرأ كتاب..
ابو سلمان:..يدخل..
اسامة:..يقفل كتابه باستغراب..هلا والله
ابو سلمان:السلام عليكم..يسلم..
اسامة:وعليكم السلام والرحمة
ابو سلمان:كيف حالك
أسامة:الحمدلله بخير ولاتسأل ولا شي
ابو سلمان:المعذرة منك والله ياأسامة بس مشغول مثل ماتدري
أسامة:..بابتسامة..جاي تتطمن عليه
أبو سلمان:..لف وجهه..كيفه الحين
أسامة: ان شاء الله طيب بس الدكتور يقول إرهاق وهالنومة عارفين أنا وانت وش نومته
أبو سلمان : قول له يترك الشغل اللي أتعبه
أسامة:..يضحك..لا تحاول شكلك ماتعرف سلمان زين اذا حط شي براسه يجيبه وهو تحداك وحطك في راْسه لو بيموت من التعب والالم ماراح يترك الوظيفة ذي..بتحدي..وأنا بشجعه وأشوف نهايتها معك ياسعد
ابو سلمان:..بنظرات واثقة..اجل قول له مافي احد تتحداني وسلم والطرد لاحقه لاحقه وبينطرد من السعودية بكبرها لان اللي يتحدى سعد معروف نهايته
أسامة:..بابتسامة..هالقلب اللي قسى مصيره يلين أنا بشوف نهايتها معكم وسلمان كربونك سعد ثاني مثلك بالضبط بنشوف مين يقدر على الثاني
أبو سلمان:..يبتسم..بنشوف ياأسامة..خرج..
أسامة:..يتنهد..الله يهدي النفوس
(بغرفة مروان وفارس)
مروان:..بصوت تعبان..لازم أروح له واتطمن عليه واتشكره
ام فارس: انت الحين ارتاح وبعدين يصير خير
(رجعوا البنات للغرفة)
فرات:كيفك مرمر كيف ألمك ان شاء الله خُف
مروان:..تذكر شي وفزّ ثم تألم..آه
نور:..خير ايش فيك
ام فارس :..تخاصمه..بشويش جرحك لاينفتح
مروان:..بخوف..تترك علامة
سماهر:..باستغراب..وشو
مروان:الخياطة
فرات:الحمدلله والشكر البنات هم اللي يخافون من الاثار
مروان:عندك فكرة انتي كيف اهتم بجسمي وعضلاتي
فرات:..تضحك..خلها تطلع لك أول
مروان:..ببرطمة..موأنا كنت أسخن وتوها بتطلع
نور:..تضحك.. بيبقى اثر
سماهر:بتبقى اثار اذا كان جرحك طويل وعميق
مروان:ايش رأيكم دخلوني غرفة العمليات كيف بيكون الجرح يعني
القنوع:بيترك اثر بس بيروح ان شاء الله مع الوقت
فرات:لا ماشاء الله مدام فيك حيل تسأل وترادد معناته طيب
نور:مافيك الا العافية
ام فارس :اذكروا الله
فارس:ماشاءالله ماشاء الله بس تبينا نزوره
مروان:آيه أكيد
ام فارس:بروح معكم لازم نتشكره الله يعطيه العافية
(غرفة سلمان)
سلمان:..بدأ يصحى..
أسامة:..يقوم من كرسيه ويوقف جنب السرير..
سلمان:..باستغراب..أسامة
أسامة:..يبتسم وبصوته الهادي..الحمدلله على سلامتك
سلمان:..تنهد وبابتسامة..الله يسلمك..فزّ ..مروان
أسامة:..يرجعه ع السرير..هو طيب ماعليك
سلمان:وفارس
أسامة:كلهم بخير إنت ارتاح..يمد له موية..
سلمان:..يشرب..
أسامة:أنا بروح اشوف فيه أكل زين وانت اقعد هنا وارتاح لاتتحرك من مكانك فاهم
سلمان:..بزعل..حاضر ان شاء الله
(بالكافتيريا)
أم فارس:..لمحت أسامة..
أم فارس:..بنفسها..هذا مو كأنه أسامة الا والله هو..عيونها عليه ..بس هو وش جابه هو مع سلمان ..مشت وقربت منه بس بينهم مسافة شوي وبتردد..أسامة
أسامة:..بلع ريقه يعرف هالصوت زين لف..نعم
ام فارس:آيه والله هذا انت كيفك اخبارك
اسامة:الحمدلله طيب كيف حالك انتي يام فارس وكيف العيال
ام فارس:الحمدلله طيبين ماعلينا عرفتني ماشاء الله عليك بعد هالسنين
أسامة:آيه أكيد بعرفك وش لون مااعرف الصوت اللي اشتغل عنده من سنين
ام فارس:الحمدلله على سلامتك رجعت السعودية ماشاء الله اجل وين سلمان
أسامة:..بربكة وابتسامة..لا لا مارجعت بس واحد من أخوياي تعبان وجيت اتطمن عليه
ام فارس:فيك الخير والله الا سلمان كيفه وعلومه
أسامة:ماعليه طيب الحمدلله
ام فارس:أقول أسامة ليه ماتكلم سعد يخلي الولد يرجع لديرته ويكون بين أهله
أسامة :من سنين ياأم فارس وانا أحاول بس انتي تعرفين سعد
ام فارس: ماأقول الا الله يهديه
(بيت ام فيصل)
فيصل:..يفكر وعيونه بالأرض مرّ من جنب أمه..
ام فيصل:فصّول
فيصل:..لف..لبيه..سلم عليها..العذر منك يمه والله بالي مشغول مو منتبه
ام فيصل:وش فيك صاير شي
فيصل:يمه بيت خالي فيهم شي ولاهم بقايلين لنا
ام فيصل:أعوذ بالله منك فالك ماقبلناه تعوذ من ابليس الحين بشوفهم..تتصل..السلام عليكم
ابو سلمان:وعليكم السلام والرحمة
ام فيصل :كيف حالك ياخوي
ابو سلمان:الحمدلله طيب كيف حالك ي ام فيصل وكيف العيال وأبوهم
ام فيصل:الحمدلله بخير أقول ياأبو سلمان والله ان قليبي ناغزني بالاول ام فارس قالت تبي السواق وصوتها ماش مو بعاجبنيثم فيصل وداهم للمستشفى عسى ماشر ياسعد ريحيني الله يريح بالك
ابو سلمان: أبد مامن خلاف بس العيال صاير عليهم حادث وهذا هم طيبين الحمدلله ربي سلمهم
ام فيصل:..بفجعة..لاإله الا الله تقوله صادق
ابو سلمان:اي والله
ام فيصل:عليك الله بهم شي
ابو سلمان:طيبين الحمدلله مروان سووا له عملية وهذا هو طيب مابه خلاف وفارس كدمات ورضوض وجروحٍ بسيطة وسل..سكت..
ام فيصل:الحمدلله يارب لك الحمد الحمدلله على سلامتهم ياخوي مايشوفون شر
ابو سلمان:الله يسلمك والشر مايجيك
ام فيصل:وينكم فيه انا الحين جايتكم
ابو سلمان:يابنت الحلال مابهم شي ماله داعي تتعبين نفسك
ام فيصل:الا والله مابات هالليلة ببيتي اذا ماجيتهم وتطمنت عليهم بنفسي
ابو سلمان:اجل براحتك دامك غاوية التعب
ام فيصل:ماعليك انا أدور التعب
ابو سلمان:مو تقولين فيصل جاب ام فارس والبنات اجل هو يدله
ام فيصل:اي والله صحيح اجل يالله مع السلامة اشوفك على خير..قفلت..
فيصل:ها يمه بشري
ام فيصل:بلبس عبايتي ومشينا لهم عيال خالك صاير لهم حادث
(بالمستشفى)
(بغرفة مروان)
فارس:..جايب كرسي متحرك لمروان وجلسه عليه..يالله يمه
ام فارس:اسبقوني وانا بعد شوي اجيكم
فارس:ان شاء الله..يدف مروان وخرجوا..
نور :يمه وش فيك مارحتي معهم
ام فارس: بحط لهالمسكين اكل
نور:يمكن أهله عنده
ام فارس:ماسمعتي فارس يقول اخوه عنده يعني عيال بالله وش بيجيب له أكيد كيك او هالوجبات اللي طايحين فيها
مروان:تتوقع صحى
فارس:..يدفه..يمكن ويمكن لا .. يدق الباب..
سلمان:..بصوته المبحوح..تفضل حياك
مروان:تسمع شي
فارس:لا بس بندخل..دخلوا
سلمان:هلا حياكم الله


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 25-04-2018, 05:27 PM
مؤلفة مؤلفة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يا جرح زماني عجل بالشفا ترا دوا علتي هـو نفسه الطبـيـب/بقلمي



((((الــــفــــصــــل الــســـابــع عــــشـــر))))
فارس:..بابتسامة..أوه ماشاء الله الحين شكلك أحسن الحمدلله على سلامتك
سلمان:..بصوته المبحوح..الله يسلمك
فارس:أوه لحظة بس عن إذنك..خرج..معليش نسيتك والله
مروان:..بزعل..آيه دايم تنساني
فارس:..يدفه لداخل الغرفة..خلاص عاد ترا كلها دقيقتين مالك داعي تزعل
سلمان:..شاف مروان قام من سريره وترنح..
فارس:..مسكه..أوه يارجال ارتاح
سلمان:..يبتسم..مو عادتي اتعب بهالشكل مرة ..يلف على مروان..كيف حالك وكيف جرحك
مروان:الحمدلله طيب انت كيف حالك
سلمان:الحمدلله طيب
مروان:الحمدلله على سلامتك
سلمان :الله يسلمك
مروان:..بخجل..اممم مشكور على وقفتك معنا كثر الله خيرك وإن
سلمان:..يقاطعه..افا مابينا هالكلام إنتوا اخواني
فارس:هذا من طيب اصلك و
سلمان:..قطع كلامه..وبعدين معكم قلت لكم مابينا هالكلام إنتوا اخواني
ام فارس:..تدخل الغرفة..السلام عليكم
سلمان:وعليكم السلام
ام فارس:الحمدلله على سلامتك قدامك العافية ياولدي ماتشوف شر
سلمان: الله يعافيك ياخالة
ام فارس:كيفك الحين
سلمان:الحمدلله تمام
فارس:تشوفين يمه ماشاء الله الوجه الصبوح اليوم منور
ام فارس:اذكر الله
مروان:قال ماشاء الله
ام فارس:جعله دوم يايمه
سلمان:..يبتسم..ياحلوك يافرّوس
ام فارس:..تفتح الاكل..
مروان:يمه شكلك غلطانة بالغرفة ترا غرفتي هناك
ام فارس:مو لك اصلا
مروان:ليه احس بحرارة
سلمان:..ضحك..
فارس:..يضحك..مو منك من القصف اللي جاك
مروان:..ببرطمة..أصلا عادي بروح لخواتي هم اللي اللي بيدلعوني
فارس:آيه تدلع الحين لأنهم بيطلعونه من عيونك بعدين
أم فارس:..تحط الاكل قدام سلمان..تفضل يايمه ولو انه مو بواجد بس أحسن من اكل المطاعم
سلمان:..بخجل..مشكورة ياخالة بس توه اخوي جايب لي اكل
ام فارس:كل بس كل صح أني ماحسبت حسابك معهم بس الاكل بيكفي ويزود واكل اخوك تلاقيه من مطعم وهذا اكل بيت عافية يايمه
سلمان:..استحى يردها..مشكورة ياخالة تعبتك معي..وصلته رسالة..اذا راحوا من عندك دق علي انا بالسيارة انتظر،.ابتسم..
(بعد اسبوع من الحادث)
(بالسيارة)
سلمان:..يعطس رن جواله..هلا
أسامة:هلا والله كيفك
سلمان:..بصوته المبحوح..كله منك
أسامة:أنا ايش سويت بس
سلمان:..متكئ راْسه على الدراكسون..قايل لك ماأحب المستشفيات شوف الزكام الفظيع اللي صابني
أسامة:..يضحك..يارجال هونها وتهون إنت مكبر السالفة وبعدين قايل لك تعال عندي وخذ لك اجازة
سلمان:لا والله تبيني انطرد من السعودية إنت وبعدين مابقي الا اسبوع هانت خلاص
فرات:..تطلع السيارة..
سلمان:أكلمك بعدين مشغول الحين سلام
فرات:..بنبرة هادية..ع الجامعة لو سمحت
سلمان:..مستغرب منها وبنفسه..غريبة رغم انها متأخرة ماصرخت علي ولا شي
فرات:..حطت عنده كاسة حليب زنجبيل حار)أمي تقول لك اشربه عشان الزكام اللي فيك
سلمان:..ياخذه وبابتسامة..مشكورين الله يعطيها العافية
فرات:..تفكر وبنفسها..يالله هو سلمان ولى الثاني هو سلمان بس الثاني باين انه كبير والله تعبت ماعاد ادري..تنهدت..
سلمان:خير فيه شي تبيني أوقف لك عند مكان
فرات:..بربكة..لا لا يادوب نلحق على الجامعة..بنفسها..لازم اعرف مااكون فرات اذا ماعرفت
(بالليل)
ابو سلمان:اسمعي ياأم فارس
ام فارس:لبيه
ابو سلمان:بكرة ان شاء الله بيكون عندنا عزيمة بالليل بسلامة فارس ومروان
ام فارس:الله يهديك وليه مااعطيتني خبر من بدري الحين مايمدينا نجهز
ابو سلمان:العشا بكرة وخلصنا جهزتي او لا
(يوم جديد)
ام فارس:يالله نور عجلي
نور:طيب طيب أسرع من كدا مااقدر
فارس:..جاي من برا..يمه وين البخور عجلّوا علي
مروان:..دخل..يمه وين القهوة
سماهر:طيب طيب ترا أقلقتونا
ام فارس:كل شي جاهز ان شاء الله
سلمان:..يدق الباب الخلفي.. ياخالة الحلى معي حطوه بالثلاجة بسرعة مكيف السيارة خرب عليّ
ام فارس:..تناظر فرات..فزّي خذيه
فرات:..بصوت..كيف اروح له
ام فارس:نسيت مروان روح خذه بسرعة
مروان:..يتأفف ..كل شي مروان يسويه
فارس:..يأخذ الفناجيل والبخور..
ام فارس:اترك البخور بتطيح كل شي وبينحرق المجلس
فارس:افا عليك انا حرّيف ولا يهمك..خرج..
:::::صوت شي طاح.::؛
ام فارس:..بخوف..الحقي اخوك لايكون صار له شي
نور:..صدمت بمروان وهي رايحة..
مروان:..داخل وثوبه معدوم..الحلا كله طاح
نور:..مصدومة..ايش
فرات:..بعصبية..والدبرة الحين ايش السواة
مروان:لاتعصبين بروح اجيب حلا..خرج..
سلمان:..قابل مروان..على وين
مروان:بجيب حلا
سلمان:..باستغراب..واللي جبته
مروان:انعدم
سلمان:لا انت خلك هينا يمكن يحتاجونك تشيل شي انا بروح بعدين انا عارف مكان المحل وشكل الحلا
مروان:..بابتسامة..مشكور ريحتني الله يريحك
(بيت ام فيصل)
فيصل:..بغرفته كاشخ ويتعطر..
منصور:..دخل..الله الله ماعرفتك وانت كاشخ
فيصل:..يتنحنح..اذكر الله لاتحسدني بس
منصور:وش سر هالتكشخ
فيصل:أبد طول عمري جنتل
منصور:ماشي نعديها لكن رايح بدري ليه
فيصل:..يلبس ساعته..طول عمري اروح بدري راعي واجب الله يخليني لامي ول..سكت..
منصور:قولها قولها عادي صدق الحب عذاب
فيصل:آيه بس
منصور:بس اليوم مبكّر بزيادة حبتين
فيصل :انت يتهيأ لك
منصور:..عاقد حواجبه يفكر..
أم فيصل:..تدخل..فيصل يالله جهزت ولى باقي
فيصل:آيه جاهز خلاص
منصور:..بابتسامة ..لايكون اليوم
فيصل:..يكتم ابتسامته ولايبين وناسته.. وشو
منصور:..بنص عين..علينا
ام فيصل:منصور
منصور:سمي يمه
ام فيصل:لاتتأخر على خالك وجيب أختك معك السواق ابيه ببيت خالك
منصور:ان شاء الله على امرك
ام فيصل:لاتتأخر فاهم


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 28-04-2018, 12:17 AM
مؤلفة مؤلفة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يا جرح زماني عجل بالشفا ترا دوا علتي هـو نفسه الطبـيـب/بقلمي



((((الــــفــــصــــل الـــثــامــــن عــــشــــر))))
(بالليل)
(الشباب شغالين بتقديم الضيافة)
فيصل:..واقف..وراه خالي ماجاب عمال قهوة كالعادة
مروان:حتى أنا مستغرب العادة يجب واحد أو اثنين يساعدونا
فارس:..يغسل الكاسات..تخيلوا قال اتركوا سامي يسوي كل شي
منصور:..يساعده..غريبة أكيد خالي مستقعد له
مروان:والاغرب ان سامي وافق
سلمان:..جاي جهتهم..
سعود:..يتنحنح تنبيه للعيال..هلا سامي
سلمان:..يبتسم..
سعود:انت ريّح شوي وانا بباشر بدالك
سلمان:مشكور..جلس..
مروان:سامي فيك شي
سلمان:..باستغراب..ليه
فارس:..يناظره..وجهك أحمر
سلمان:لا يتهيأ لكم يمكن من الشغل
مروان:..يقرب ..لا والله وجهك احمر..يلمس جبهته.. شكلك بتصخن
سلمان:لا لا الله لايقوله
سعد:..جاي من المجلس..الهمة ياشباب اتركوا السوالف الضيوف ينتظرون القهوة والعلوم الزينة
(في مجلس الرجال)
ابو سلمان:حياكم الله
ابو فيصل: الله يسلمك ويبقيك
ابو سعود: كيف ولدك المغترب
ابو سلمان:..ارتسمت على وجهه ملامح الغضب ..
ابو فيصل:..تغير وجهه..
اسامة:..دخل المجلس.. ماعليه طيب ويسلم عليك
ابو سعود:..يحاول يكتم غبنته ويبتسم..هلا والله بأسامة..يسلم عليه..من طول الغيبات جاب الغنايم
ابو مشعل:..يسلم عليه..هلا بأسامة
ابو فيصل:..متشقق من الفرحة..هلا هلا بصديق عمري
أسامة:..يسلم عليه والوجه مليان ابتسامة وفرح..هلا بالغالي مقرن
::بعد ماجلسوا مع بعض وأخذوا اخبار بعض::
أبو سعود:..الكلام لاسامة وعيونه على ابو سلمان ..الا وينه سلمان
سلمان:..يَصْب لأبو سعود القهوة..
أسامة:..يناظر سلمان..قريب
سلمان:..جمد وعينه على أسامة..
أبو سعود:..بابتسامة..صدق وينه فيه
أسامة:..يضحك..قصدي اللي يحبه بيشوفه قريب
سلمان:..تنهد براحة..
ابو فيصل:سمعت انه ماشاء الله عليه متفوق ودايم الاول بدفعته
ابو سعود:عاد انا سمعت العكس
سلمان:..يناظر فيه وبنفسه..هذا ايش فيه عليّ وش سويت له عشان يحقد عليّ
أبو سعود:سمعت انه أخذها بالواسطات وأنه..سكت تغير وجهه..شي ماينقال
أبو سلمان:..بنبرة استهزاء..وان شاء الله وشو اللي ماينقال
ابو سعود:شي ماينذكر بمجلس رجال
أسامة:تقول ماينقال اجل وشو له تكلمت فيه
سلمان:..ابتسم وبنفسه..بيعلمك اسامة الحين فنون الرد
أبو سلمان:يكون في علمك وعلم اللي حواليك ولدي مغترب هناك من سنين ولحاله ومامعه احد وواسطات على قولتك مايعرف احد وكل هالشهادات من تعبه وطولة باله ع الدراسة وإذا قالوا لك ان أهل البرازيل مثل اللي خبرك فتراك ملعوبٍ عليك
ابو سعود:..يصر على اسنانه من القهر..انا ماقصدت شي
سلمان:..مصدوم ان ابوه اللي رد..
اسامة:..يهمس..صب لي القهوة ولا مو ناوي تضيفني
سلمان:..ابتسم له ويهمس..دافع عني
(عند الشباب)
مروان:اقولك ذاك مو اخو سامي
فارس :الا والله هو
مروان:يعني الوالد يعرفه
فارس:دامه معزوم أكيد بينهم علاقة
مروان:طيب وشو له العداوة والحقد بينه وبين سامي
فارس:والله علمي علمك
مروان:شكله مو اخوه
فارس:اسكت واحتفظ برأيك لنفسك مانبي مشاكل
مروان:في شي غلط بالموضوع
فارس:أقول كمّل شغلك لايورينا ابوي الغلط وين
(عند الحريم)
ام فارس:القنوع روحي لذيك الجهة وقهوي المعازيم بسرعة
القنوع:حاضر يمه
نور:..تهمس..وينها
فرات:ذيك اللي لابسة احمر شوفيها هناك
ليالي:..تحط يديها عليهم..ايش بها
غدير:..تدخل رأسها بينهم بالقوة..ذي اللي تقولين لي سالفتها امس
فرات:آيه هي
ليالي :ايش فيها
غدير:ذي اللي كانت ترسم على خالي
ليالي:واش دراكم
فرات:واضحة الحركات وضوح الشمس
ليالي:بس صدق جميلة
فرات:..بعصبية..لا خقي خقي زيادة تكفين
سماهر:..مرت من جنبهم..وش رأيكم اجيب قهوة وكمان حلا وتجلسون تسولفون براحتكم
جمانة:..تمشي لجهتهم بسرعة ..ترا أمي جاية الحين
::::البنات تفرقوا؛:::
(بعد العشا)
أسامة:..يغسل يديه بشويش ويكلم سلمان..أنا بنتظرك برا شكل الزكام لاعب فيك لعب
سلمان:..ويكح وبصوته التعبان..لا الحمدلله أحسن الحين
أسامة:شف وجهك اشلون صاير من التعب ارجع معي البيت وارتاح شوي
سلمان:انت تبينا نرجع البرازيل
أسامة:لا والله أني عايفها بس ماابي اشوفك تتعذب
سلمان:ولايهمك انا مرتاح
ابو سعود:..عينه على سلمان واسامة وبنفسه..لازم اعرف سر هالولد مع اسامة
::::بعد مارحوا الضيوف::::::
ابو سلمان:ها ياأبو فيصل وش الموضوع اللي بغيتني فيه
ابو فيصل :والله ياأبو سلمان انت اخو وحبيب وانا جايك اليوم بموضوع يخص فيصل
ابو سلمان:خير وش صاير به شي
ابو فيصل:ان شاء الله مافيه الا كل خير انا جايك اليوم ابي بنيتك سماهر لولدي فيصل
ابو سلمان:..بابتسامة..الله يحييك ويازين من يبي فوق القرب قربٍ زيادة حياك الله ياأبو فيصل وحياالله فيصل من جهتي انا لو علي مااخليه يمشي الليلة الا وهي زوجته بس لازم نشاور البنت مثل ماتدري
ايو فيصل:الله يسلمك ويبيقك خذوا راحتكم وردوا لنا متى مابغيتوا
(بغرفة نور وفرات)
ليالي:..ترمي نفسها على سرير فرات..انا ببات عندكم الليلة
غدير:..تنزل كعبها..وانا بعد
جمانة:انا بروح عند سماهر ..تأشر بيدها..سلام
نور:..تخصرت..ماشاء الله اشوف الكل بيبات عندنا الليلة
ليالي:لاتخافين بكرة العصر ان شاء الله بنكون ببيوتنا
القنوع:ليالي تعالي بغرفتي
فرات:..شهقت..وبتتركون النشبة عندي انا يكفيني وحدة ناشبة معي على طول
نور:لا ياشيخة
غدير:يازيني من نشبة بس


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 28-04-2018, 12:18 AM
مؤلفة مؤلفة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يا جرح زماني عجل بالشفا ترا دوا علتي هـو نفسه الطبـيـب/بقلمي



((((الــــفــــصــــل الـتــــاســـــع عــــشــــر))))
( المجلس)
فارس:..يمشي ويمدد جسمه..آه يازين النوم الحين
سلمان:اي والله..يكح..
مروان:شكلها اشتدت معك
فيصل:يالله عن اذنكم شباب
منصور:..يتثاوب..عن اذنكم نشوفكم على خير
سعود:..يمشي ويأشر بيده..سلام
سلمان:عن اذنكم..يروح لبيته..
فارس:..دخل البيت..
مروان:..وراه ويتثاوب..آه كل جسمي يعورني
ام فارس:هلا بعيالي هلا كيفكم بعد التعب
مروان:تعب وبس
فارس:..يتنهد..اي والله تعب بس مو مثل تعب سامي
ام فارس:ليه وش صاير له
مروان:مزكم ويكحكح ووجهه احمر وطول الوقت وهو يبلع بذا المسكنات والادوية
ام فارس:واحد منكم يأخذ الشوربة اللي بالثلاجة يسخنها ويوديها له انا ماعاد فيني حيل تصبحون على خير..طلعت الدرج..
مروان:والله مافيني حيل بكرة ان شاء الله..يمشي لغرفته..
فارس :..وراه..
(بغرفة فارس ومروان)
مروان:..يتمدد على سريره..آه يالتعب
فارس:..يرمي نفسه ع السرير..تعب وبس
مروان:..يلف وجهه جهة فارس.. أقولك ليه أحس أني مو مرتاح لسالفة سامي مع ابوي وفوق ذَا اخوه دخل العزيمة وهو وأبوي منسمجين مع بعض
فارس:يمكن فيه موقف صاير بين ابوي وسامي وأخوه ماله علاقة بشي
مروان:أتوقع فيه مشكلة بين ابوي وأبو سامي
فارس:لا مااظن لانه لو مثل ماتقول كان طرد اخوه وأبوي كان يضحك ويسولف عادي مع اخوه
مروان:متاكد انه اخوه مو واحد يشبهه
فارس:آيه هو متاكد
مروان:يعني المشكلة بين سامي وأبوي
فارس:..فيه النوم..والله مدري
مروان:أقول
فارس:..بطفش..قول
مروان:قلبي ناغزني مدري ليش
(بيت سلمان)
سلمان:..أخذ الدوا ولا وصل سريره من التعب رمى نفسه ع الكنبة وراح في نوم عميق ..
(يوم جديد)
ابو سلمان:وين العيال مااشوف احد منهم
ام فارس:بعد تعب امس الله وكيلك أكلمهم محد يرد كانهم موتى
ابو سلمان:..تنهد..بمشيها هالمرة
ام فارس: مرة تعبوا امس الله يكتب أجرهم
(غرفة العيال)
مروان:..صحى ويناظر الساعة..أقوم اصلي
فارس:..يفتح عيونه..ايش صحاك
مروان:ياأخي الحين صلاة الظهر وبعد قلبي ناغزني
فارس:..بنوم..وش اللي مقلقك من حطيت رأسك ع المخدة اليوم وانت قلقان
مروان:..يتنهد..مدري مدري
(بيت أبو فيصل)
::ع الغدا::
أبو فيصل:كلمته البارحة
فيصل:..عيونه على ابوه..
منصور:..يهمس..شوي شوي لاتطلع عيونك من مكانها
ام فيصل:ايش قال
ابوفيصل:استأنس واستقبلنا بالموافقة مبدئيًا
فيصل:..الابتسامة شاقة وجهه..
منصور:..يهمس له..حبة حبة لاتطيح ضروسك بصحني
ام فيصل:مبروك يايمه مبروك الله يوفقك ويكتب لك اللي فيه الخير
فيصل:امين يمه الله يسمع منك
منصور:أقول يبه
ابو فيصل:انت بدري عليك
منصور:..بزعل.. ليه طيب فيصل كل شي يبيه يصير وانا لا
ابو فيصل:انت تسمع علومك الحين
منصور:..سكت..
ابوفيصل:الله بيسرها لك كل شي بوقته حلو لاتستعجل نصّور
فيصل:أقول يبه
ابو فيصل:أسمعك
فيصل:متى الزواج
ابو فيصل:خلهم يردون علينا اول بعدين نسأل
منصور:تخيل يرفض
فيصل:..بعصبية..اعوذ بالله منك
ام فيصل:ليه مستعجل صبرت على ردها ماتقدر تصبر على رد خالك
فيصل:اجل بتكون هالمدة ثقيلة علي
منصور:..تنهد..حظ القبايح بالسما لايح وحظ الملايح بالأرض طايح
فيصل:وشو
منصور:أبد سلامتك
(بيت ابو سلمان)
(غرفة نور وفرات)
فرات:..صحت من كثر حركة غدير..اوف..تلف ع الجهة الثانية..
غدير:..نايمة وتتحرك كثير..
فرات:..قامت معصبة..نور
نور:..ماترد..
فرات:..تسحب بطانيتها..نور
نور:..وهي نايمة..هممممم
فرات:نور..تدفها برجلها..
نور:وجع عورتيني
فرات:..قومي نامي ع سريري جنب غدير..
نور:لا والله سريرك قلتيها روحي نامي بس
فرات:..شوي وتبكي..خلاص مااقدر أتحمل حركتها مانمت زين منها وشوي وراي مذاكرة تكفين نامي جنبها
نور:وليه ماتنامين جنبي ع الأقل انا مااتحرك مثلها..رفعت بطانيتها وتأشر بيدها عالسرير..ترا يكفينا
فرات:..ترمي نفسها ع السرير جنب نور..شكرا
نور:نامي نامي بس
مروان:السلام عليكم..يبوس راس ابوه ثم امه..
ام فارس:وعليكم السلام والرحمة..باستغراب..وش صحّاك الحين
مروان:ماجاني نوم قلت خليني أتمشى شوي
فارس:..نازل مع الدرج ويتثاوب..
ام فارس:وانت بعد مثله صحيت تعالوا تغدوا
فارس:..يسلم على راس أمه ثم ابوه..
مروان:انا مالي نفس بااشرب كاسة موية قبل اطلع الحديقة
فارس:..يأكل اللقمة اللي بيد امه..اذا رجعنا بنتغدا مع بعض
مروان:اذا بغيتوا شي دقوا عليّ
فارس:وانا معه
ابو سلمان:وانت مربوط فيه
فارس:توام يبه توام
ام فارس:براحتكم اذا بغيتوا الاكل بتلاقونه بالمطبخ كلموا الشغالة تسخنه لكم وترا البنات موجودين انتبهوا
مروان:ان شاء الله..خرج..
فارس:لايكون غدير موجودة
ام فارس:..تضحك..وجمانة وليالي بعد
فارس :كلهم يهونون قدام غدير سلام..يلحق مروان..انتظرني
(بالحديقة)
فارس:ها بشر كيفك الحين مع ذَا الشمس اللي صاكة روسنا
مروان:والله ماضربتك وقلت لك ألحقني
فارس:رد علي كيفك
مروان:والله ضايقٍ صدري
فارس:اعوذ بالله من الشيطان الرجيم ياخوي تعوذ وصل ركعتين ان شاء الله هالضيقة بتنزاح
مروان:ان شاء الله..يشوف باب سلمان مفتوح..اقولك
فارس:هلا
مروان:مو كأن باب سامي مفتوح
فارس:خلنا نشوفه..يدق الباب..ياولد غريبة تاركة مفتوح ولا يرد
مروان:دق مرة ثانية يمكن ماسمع
فارس:..يدق الباب..
مروان:أقولك خلنا ندخل لايكون صاير للرجال شي وهو تعبان امس..دخل..
سلمان:..طايح ع الارض وهو موجه للحمام *وأنتم بكرامة*..
مروان:مصدوم
فارس:بِسْم الله..يرفعه..سامي سامي..يناظر مروان.. جسمه نار مولع ..ارفعه معي خلنا نحطه تحت الدش
::شالوه وحطوه تحت الدش وفتحوا الموية الباردة::
فارس:أنا بدور مناشف وانت امسكه شوي تحت الموية بعدين خرجه وحاول تصحيه..خرج..
مروان:..يحاول يصحيه..سامي سامي..يناظر وجه سلمان اللي مال على جنب ومرّ بباله منظر الولد اللي يجي بكوابيسه تركه..انت مين أنا أعرفك صح قولي انت مين ..يحط يديه على راْسه وبصراخ..مين انت رد علي وليه تلحقني وتسبب لي كوابيس مين انت..
فارس:..سمع الصراخ رجع جري ووقف ع الباب..مروان ايش فيك ليه تركت الرجال طايح ع الارض ارفعه
مروان:..بعيون مصدومة يشوف الموية اللي تنزل من الدش دم ويشوف سلمان وسط الدم يرجع على ورا لحد ماضرب ظهره بالجدار ويرفع يديه يشوفها مليانة دم والدم يزيد ويمسح يديه بملابسه..لا لا وقف وقف
فارس:..يمسكه..مروان ايش فيك
مروان:..ماحس بفارس ويبكي ويمسح يديه..وقف وقف ..يمسح بقوة ويبكي..وقف تكفى وقف ليه تزيد
فارس:..ضربه كف وبصراخ..مروان


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 28-04-2018, 12:19 AM
مؤلفة مؤلفة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يا جرح زماني عجل بالشفا ترا دوا علتي هـو نفسه الطبـيـب/بقلمي


(((((الــــفــــصــــل الــــعـــشـــرون)))))
(في مرسم القنوع)
ليالي:..تدور في المكان..
القنوع:..ترسم..تراك أشغلتي أهل اهلي وانتي تدورين حولي
ليالي:امممم في شي غريب بلوحاتك
القنوع:..بلعت ريقها..وشو الغريب
ليالي:اغلب رسوماتك فيها ظل لكن..تفكر..
القنوع: كل الرسامين يرسمون اظلال جت علي يعني
ليالي:ادري بس..سكتت..
القنوع:بس ايش تكلمي
ليالي:الظل اللي ترسمينه غير كيف أقولك..تفكر..
القنوع:وش تقصدين
ليالي:الظل عادة يكون شي يخوف او وراه حزن عند الرسامين
القنوع:طيب
ليالي:لكن ظلك مبتسم كأنه واثق ان قدّامه سعادة
القنوع:..تضحك..وش هالكلام
ليالي:اي والله عادة الظل يجيب الغم بلوحات الفنانين لكن حقك غير
القنوع:ماشاء الله عليك يالناقدة انتي
ليالي:..تناظرها..
القنوع:وش فيك
ليالي:يقولون الرسام يعبر عن اللي بقلبه وأفكاره برسمه
القنوع :مو شرط
ليالي:انتي اي نوع
القنوع:..تفكر..امممم على حسب
ليالي:ليه احس قلب
القنوع:..تخصرت..لا ياشيخة قالوا لك مثلك
ليالي:..تنهدت..اه بس لاتقلبين المواجع
القنوع:..شهقت..عدمت بلوزتي..تناظر ليالي..كله منك
ليالي:وانا ايش دخلني انتي اللي تحمستي
::باب المرسم يدق::
القنوع:خير غريبة مين
فارس:القنوع ابيك ضروري
القنوع:..فتحت الباب..فارس خير وش فيك
(بغرفة سلمان)
فارس:..رِن جواله..هلا قنوع
القنوع:ها بشر
فارس:..تنهد..سويت اللي قلتي عليه والحين الحمدلله نزلت حرارته احسن من أول..يناظر مروان..بس
القنوع:وش فيك اذا فيه شي وده المستشفى على طول لايصير له شي
فارس:لا لاتخافين كل شي ان شاء الله أوكي
القنوع: أكيد
فارس:قلت لك لاتشيلين هم سلام
مروان:..جالس ع الارض وضام رجوله لصدره وحاط راْسه على رجوله وعينه على سلمان..
فارس:..يناظر مروان وتنهد..مروان مروان
مروان:..ساكت مايرد..
فارس:مروان ايش فيك قولي ايش فيك ايش ذي الحالة اللي انت فيها ماقدرت أقول للقنوع لاني عارف اذا شافت وضعك على طول بتقول لأبوي ولا أنا اللي قادر اتصرف معك وانت بذي الحالة ..يجلس قدّامه..تكفى طمني وقولي وش فيك
مروان:..امتلت عيونه دموع وصارت تنزل وبصوت مخنوق..أنا أنا أعرف هالرجال وأنا أكيد أني السبب في كره ابوي له..يحط يده على راْسه..انا سويت شي بس مدري وشو
فارس:انت ماسويت شي انت طيب من يومك صغير والطيب مابيسوي شي يضر به احد
مروان:..يبكي..الا مسوي شي بس مو قادر أتذكره تدري ليه لان هالولد هو اللي في أحلامي يافارس هو
فارس:كيف وشلون لحظة لحظة بس أنت تقول صغير كيف وش دراك انت
مروان:اقولك هو انا متاكد بس من يكون وش اللي جابه بعد كل ذي السنين وايش اللي يبيه
(بالليل)
ام فارس:ماشاء الله عليكم إمداكم تقزون كل ذولي هذا وأنتم تشتغلون
نور:يمه اذكري الله
ام فارس:..تضحك..ماشاء الله وألف من ذكره خايفة من عيني لاتخافين ليت كل الناس عيونهم مثلي
سماهر:اي والله ليتهم مثلك يالغالية
فرات:أمي حبيبتي نور عيني ي غزالتنا انتي
ام فارس:..بنص عين..الله يستر منك انتي ياأم لسان وش تبين
فرات:يعني لمى ادلع أمي حبيبتي معناه أبي شي
ام فارس:فرات هاتي من الأخير
فرات:قولي لنا عن اخوي سلمان من معه وكيف حياته
نور:..تحمست..آيه يمه تكفين نبي نعرف
ام فارس:انا ماعندي خبر بشي
القنوع:يمه وعد مانقول لاحد شي وبيكون ذَا سر بيننا
ام فارس:حتى انتي قنوع
سماهر:يمه تكفين قولي
ام فارس:بقول لكم بس توعدوني اول اللي أقوله يظل بينا
سماهر :وعد يمه وعد
(يوم جديد)
(الجامعة)
سلمان:..مسرع..هاذي نهايتك ياسلمان تأخرت هالمرة بتنطرد مافيها كلام..وقف..
فرات:..طلعت السيارة..
سلمان:..على أعصابه ينتظر تهزيئة من فرات..
فرات:..ساكتة..
سلمان:..بنفسه..لايكون ساكتة عشان تشتكي قدام ابوي..العذر منك الطريق كان زحمة وأغراض البيت أخرتني زيادة
فرات:..ساكتة تقلب في جوالها..
سلمان:وهذا اللي أخرني عليك اليوم
فرات:..ماترد..
سلمان:..على أعصابه ماقدر يتحمل..والله آسف هالمرة ان شاء الله اخر مرة أتأخر فيها لاتشتكين عليّ
فرات:لا اصلا عادي انت اتاخرت بعذر يعني مو بيدك وبعدين معذور انت من كثر المشاوير اللي عندك مو قادر تلحق ماتنلام
سلمان:..مصدوم من ردة فعلها..ها
فرات:..تتصنع العصبية..نعم قلت شي
سلمان:لا ابد سلامتك
فرات:اجل انتبه للطريق
سلمان:حاضر ان شاء الله
{صباح اخر يوم بالمهلة اللي بين سلمان وأبوه}
(بيت ابو سلمان)
ابو سلمان:..رايح جاي يفكر وفيه هم وبنفسه .. شكلك بتدخله بيتك ياسعد
ام فارس:..باستغراب..ايش فيك ياسعد
ابو سلمان:..مو معها..
ام فارس:ابو سلمان وش فيك
ابو سلمان:..بتوتر واضح..ها وش بغيتي
ام فارس:وش فيك ياأبو سلمان وش اللي مشغلك
ابو سلمان:لا مافيه شي
ام فارس:قولي وش صاير
ابو سلمان:مو صاير شي قفلي الموضوع
(بالسيارة)
سلمان:..كاتم ضحكته ويحاول يسيطر ع الفرحة اللي فيه..
فارس:..يراجع ويسرق نظرات لسلمان عشان لايحس وبنفسه..وش الرابط بين ذَا و مروان وش السر ياترا
فرات:..بنفسها..يعني هو سلمان الا أكيد لان الثاني اللي بالصورة كبير فأكيد بيكون اسامة اللي قالت عليه أمي
مروان:..عينه على سلمان ونظراته فيها شك..
سلمان:..ضحك ماقدر يكتمها اكثر..
مروان:ماشاء الله شكلك مبسوط اليوم ياسامي
سلمان:..يهمس..ياكرهي للاسم ذَا اخيراً بننفصل انا وإياه ..يضحك..ياسماجتي بس ننفصل حلوة
فارس:..قفل كتابه..أبسطنا معك انا اكتبئت خلاص من جو المذاكرة والكتب
سلمان:..بابتسامة على وجهه..لا مافي شي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 30-04-2018, 01:28 PM
مؤلفة مؤلفة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يا جرح زماني عجل بالشفا ترا دوا علتي هـو نفسه الطبـيـب/بقلمي


((((الـفـصـل الـحـادي والــعـــشــرون))))
مروان:علينا وجهك مو قادر تتحكم فيه من كثر ماانت مبسوط
فارس:يعني اللهم لاحسد
سلمان:ابد صحيت اليوم وانا مروق
فارس:..رن جواله..هلا آيه طيب خلاص ان شاء الله على خير بعطيهم خبر..قفل..الليلة العشا ببيت عمتي ام فيصل وتراك معزوم معنا ياسامي
سلمان:ان شاء الله ماشاء الله الجو اليوم مغيم شكل الخير جاي ان شاء الله
مروان:ان شاء الله الله يجيب الخير اللي مافيه شر
فارس:عاد من زمان عن المطر
(بالليل)
(بيت ابو سلمان)
(بالطريق راجعين من بيت ام فيصل وكلهم بسيارة وحدة يسوقها سلمان)
نور:اي يمه شوفي فارس
مروان:لا حول الله يمه شوفي فرات
سماهر:يوه بلا ازعاج اسكتوا شوي
فارس:آيه ماعليك انتي مرتاحة
مروان :جنبك أمي والقنوع غصب مرتاحة
فارس:ولا حولك أغراض
سلمان:..يبتسم وبنفسه..صدق اليوم احلى يوم في حياتي
سماهر:ومين اللي قال ماحولي أغراض واللي عندنا وشي
ابو سلمان:..يفكر ان اليوم خلاص بيدخل سلمان البيت وهو ماراح يتحمل هالشي وقطع تفكيره هالازعاج..بس بس تراكم كبار المفروض أنكم ساكتين اصلا انبسطوا أنكم بسيارة وحدة من سنين ماقعدتوا مع بعض في نفس السيارة
ام فارس:اي والله اخر مرة يوم كانوا فارس ومروان بالثانوي
نور:اشتقت لجو السيارة واحنا صغار ونغني
فرات:اي والله ليتنا نغني مثل قبل
سماهر:يبه
ابو سلمان:لا
سماهر:الله يخليك
فارس:تكفى يبه
مروان:بابا
سلمان:..يناظرهم مستغرب..
فرات:يبه بابا حبيبي
نور:نور عيني انت
القنوع:بابا
ام فارس:عاد القنوع طلبتك معهم لا تردهم
ابو سلمان:..تنهد ويفكر..
سلمان:..عينه على ابوه وبنفسه..وش يقصدون
ابو سلمان:..يغني..حمامة
الكل:..يغني..نودي نودي
سلمان:..أنصدم من ابوه حس هيبته كلها راحت..
ابو سلمان:سلمي على
الكل:عبودي
سلمان:..كاتم ضحكته..
ابو سلمان:عبودي راح
الكل:لمكة
ابو سلمان:يجيب
المل:ثياب العكة
(بيت ام فيصل)
ليالي:زعلانة
ابو فيصل: نور البيت وش فيه زعلان
ليالي:..بزعل..ليه مايباتون عندي
ام فيصل: شفتيهم طلبوا خالك وترجوه قدامك ولا رضى ومشوا زعلانات بعد
ليالي:ليه طيب
ام فيصل:وعدك خالك يجيبهم عندك مرة ثانية
ابو فيصل:خلاص عاد لاتشيلين بخاطرك خالك اذا وعدك بينفذه لك
ليالي:طيب جمانة وغدير
ام فيصل:سالتيهم وقالوا لك نجتمع كلنا احسن
ليالي:..ببرطمة..انا دايم انام عندهم وهم لا ليه
ام فيصل:ليالي خلاص لاتصيرين نفسية
ليالي:انا غلطانة اللي أتكلم عندكم كل ذَا عشان ماعندي اخت وحتى لمى افضفض لك تزعلين أوتعصبين علي ..راحت..
ابو فيصل:زعلتيها
ام فيصل:بنتك دلوعة تبي الناس على كيفها
ابو فيصل:سايريها سولفي معها ماعندها احد صيري اخت وصديقة لها
ام فيصل:والله ماني مقصرة احاول معها بس بنتك مايعجبها العجب
ابو فيصل:الله يصلحها ويصلحك لها
(بيت ابو سلمان)
ابو سلمان:..يطّلع درج مدخل البيت..
ام فارس:..وراه..نزلوا الأغراض مع سامي وحطوها بالمطبخ
فارس:ان شاء الله يمه
مروان:طيب ان شاء الله
سلمان:..حط أغراض عند الباب وراجع للسيارة يجيب باقي الأغراض ..
فرات:..تمشي ورا أمها وأبوها وبتعب..سلمان بالله نزلي الشنطة الكبيرة حقتي مافيني تعبانة
سلمان:..جمد مكانه..
الكل:..مصدوم..
نور:..تناظر بفرات نظرات كلها قهر..
فرات:..غمضت عيونها وعضت شفتها وبنفسها..وجع وجع يوجعك يافرات جبتي العيد الله لايربحك
ابو سلمان:..وقف من سمع فرات نادت سلمان ومعطيهم ظهره ووجهه على باب البيت..
فارس:وش قلتي فرات
ابو سلمان:..ضحك ثم تنهد بارتياح..اه الحمدلله عيالي ماخيبوا ظني كالعادة لابغوا يعرفون شي جابوه لو هو تحت الارض..لف وبابتسامة..شفت انكشفت قلت لك مستحيل تدخل هالبيت ياسلمان
::الكل مصدوم وساكت::
سلمان:..لف على ابوه وعيونه مليانة دموع..
ابو سلمان:..يناظر ساعته ..باقي خمس دقايق لا لا الأدق 3دقايق على نهاية اليوم
سلمان:..يحبس دموعه وبغصة في قلبه..أنا نفذت كل اللي قلته وتحملت كل شي
ابو سلمان:..بتأفف..بس بس ..وبابتسامة..شيّك على ساعتك الوقت ماانتهى يوم انكشفت
::بدا ينزل المطر::
سلمان:..دموعه تنزل..لا مستحيل انت وعدتني كيف تخون الوعد
ابو سلمان:..بعصبية..انا ماخنت الوعد انت اللي انكشفت على مااعتقد انك انت اللي ماتميت المهمة ..وبابتسامة.. وهذا شي راجع لك
سلمان: ..بصراخ..كذا ظلم انت مانفذته صح اليوم انتهى
ابو سلمان:..يقاطعه وبعصبية..اطلع برا بيتي
مروان:..عيونه تتنقل بين ابوه وسلمان يحاول يستوعب اللي يصير..
سلمان:..غرقان بصدمته وكل شي انهدم بلحظة وبوسط دموعه انفجر بصراخ..أنا ماراح امشي وراح أظل هينا لحد ماتغير رايك او اموت قدامك
ابو سلمان:..بنظرات لامبالية.. اللي مايدخل وراي الحين
أو يفكر انه يوقف معه بيتي يتعذره..دخل البيت..
ام فارس:..بنبرة جادة..ادخلوا يابنات بسرعة
.
.
توقعاتكم؟
ارائكم تهمني✨
[/b]

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 01-05-2018, 04:49 AM
أم أحمد ورؤى أم أحمد ورؤى غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يا جرح زماني عجل بالشفا ترا دوا علتي هـو نفسه الطبـيـب/بقلمي


ما شاء الله رواية رائعة
توقعت يصير شيئ ومايكتمل الاتفاق بين سلمان وأبوه

ابو سلمان ماتوقعت يكون قاسي وظالم لهذه الدرجة معقولة حبه لزوجته يخليه يسوي كذا بأبنه

بعد اللي صار وانكشاف سلمان لأخوانه أتوقع أنهم راح يساعدونه والدور الاكبر بيكون لفرات والقنوع

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 01-05-2018, 08:44 AM
اسيرة الهدوء اسيرة الهدوء غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يا جرح زماني عجل بالشفا ترا دوا علتي هـو نفسه الطبـيـب/بقلمي


السلام عليكم
البارتات تجنن يامبدعه
سلمان وش بيصير فيه بعد كذا أتوقع مروان وفرات والقنوع بيساعدونه باتفاق مع أسامه
يعطيك الف عافية

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 02-05-2018, 12:24 PM
مؤلفة مؤلفة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يا جرح زماني عجل بالشفا ترا دوا علتي هـو نفسه الطبـيـب/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها أم أحمد ورؤى مشاهدة المشاركة
ما شاء الله رواية رائعة
توقعت يصير شيئ ومايكتمل الاتفاق بين سلمان وأبوه

ابو سلمان ماتوقعت يكون قاسي وظالم لهذه الدرجة معقولة حبه لزوجته يخليه يسوي كذا بأبنه

بعد اللي صار وانكشاف سلمان لأخوانه أتوقع أنهم راح يساعدونه والدور الاكبر بيكون لفرات والقنوع
اهلًا حبيبتي أسعدني ردّك وتفاعلك وبالنسبة لسلمان هو فعلا مظلوم لعل وعسى ابوه يتغير معه بالتعامل نشوف مع بعض ان شاء الله ايش بيصير مستقبلا لك خالص شكري💗

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 30
قديم(ـة) 02-05-2018, 12:27 PM
مؤلفة مؤلفة غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية يا جرح زماني عجل بالشفا ترا دوا علتي هـو نفسه الطبـيـب/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها اسيرة الهدوء مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
البارتات تجنن يامبدعه
سلمان وش بيصير فيه بعد كذا أتوقع مروان وفرات والقنوع بيساعدونه باتفاق مع أسامه
يعطيك الف عافية
وعليكم السلام والرحمة ممكن يساعدونه وممكن يقلبون عليه كل شي يتغير
شكرا لكعلى تفاعلك الجميل

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية يا جرح زماني عجل بالشفا ترا دوا علتي هـو نفسه الطبـيـب/بقلمي

الوسوم
الـطـبـيـب) , بـالـشـفا , بـرا , جـرح , رواية(يـا , زمـانـي , عـلـتـي , عـجـّل , نـفـسـه
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية عرش السُلطان/ بقلمي. خيال. أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 53 02-01-2018 11:22 PM
رواية حلفت عليك لا تناظـر بعين غيري/بقلمي memeyah روايات - طويلة 18 03-04-2017 03:49 AM
رواية يتيمة بين أهلها bayaan112 روايات - طويلة 45 11-06-2016 01:27 AM
روايات نزول الوحي على رسول الله slaf elaf قسم المواضيع المخالفه للفترات الزمنية 1 08-03-2016 08:02 AM
رواية عروس البحر/بقلمي Goong روايات - طويلة 9 13-10-2015 01:41 AM

الساعة الآن +3: 02:02 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1