اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 41
قديم(ـة) 22-06-2018, 01:38 PM
Saiirah Saiirah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وإذا رأيت حُسنها وهي تبتسم أتمتم ربي إغفر لِعيني أن ثملت/بقلمي


.
لا اله الا انتَ سبحانك اني كُنت من الظالمين. ,
,
\\ عند ضاري و سارا //.
سارا فتحت عيونها بصدمه وحماس؛ضاري من جدك!!.
ضاري مسك يدها وسحبها لداخل؛بالله ماشتقتي لذا المكان.
سارا ضحكت وعيونها دور على مدينه الملاهي الى جايبها له ضاري؛من جدك حيلل بعد مو شوي اخر مرهه رحت لها قبل ثلاث سنوات.
ضاري سحبها واهو يمشي معاها وبضحك؛اجل يلا العب الاول من اختيارك.
,
,
\\ بشقه عزام و صمود //. ,
وقفت السيارهه عند العمارهه ونزلت وعيونها على العمارهه بنظرات توتر ودقات قلبها الى زادت ماتدري خوف ولا من توترها بس لازم تاخذ اغراضها لي متى واهي تاخد من آيات تقدمت للمصعد وراحت لطابق الى فيه شقتهم وقفت عند الباب لثواني طالع فيه بتردُد خذت لها نفس واهي تسحب المُفتاح من شنطتها وفتحت الباب دخلت وعيونها دور عليه لما ماشفته نزلت شنطتها على الطاوله ومشت بهدوء وهمست؛يوهه زين شكله مو فيه'راحت للغرفه النوم واهي تفتح الباب بهدوء الى لفح بوجهها هواء التكيف البارد ارتعش جسمها من البرودهه تقدمت وسحبت جهازه التحكم واهي طفيه وبهمس 'غبي صدق طالع ومخليه يشتغل اكيد'تقدمت لنورا وشغلته الى شهقت واهي ترجع لورا واهي تشوفه متسطح على السرير تقدمت له بهدوء و طالعت فيه فهت واهي تشوفه نايم بعمق و شعرهه الى نازل على وجهه وبصدرهه العاري,ضربت راسها واهي تمسك طرف الشرشف وترميه عليه واهي صادهه عنه وبهمس'اهجدي شفيك الحمدلله مريضه انتي.
عزام فتح عيونه بهدوء ورجع يسكرها بتعب واهو عاقد حواجه.
صمود انخرشت ورجعت كم خطوهه لورا ولما شافته رجع يسكر عيونه خذت نفس براحه ولما جات بتطلع.
عزام مسك يدها وسحبها له ولما صارت جالسه على السرير حط راسه بحضنها واهو يتمتم بكلام مو مفهوم.
صمود دقات قلبها زات بشكل غريب من قربهه مسكت وجهه عشان تبعده عنها الى شهقت بصدمه واهي تقرب خدها لـ خذه حست بحرارته بعدت عنه وبهمس؛عزام حرارتك مرتفعه قوم خلني اخذك للمستشفى.
عزام بتعب دفن وجهه بحضنها ومن الحراره مو حاس باي شي يسويه ويهذري بكلام مو مفوم.
صمود تنهدت بتوتر من قربه واهي تسحب راسه من حضنها وتحطه على الوساده وقامت تجيب له كمادات ولفت لها حست بيد عزام تمسكها.
عزام بتعب واهو مو واعي على نفسه نطق بصوته المرتجف من الحراره؛لا تروحين.
صمود مسكت يدهه وهزت راسها؛ماراح اروح بس بجيب لك كمادات'سحبت يدها منه وراحت بسرعه جابت الكمادات و معاها المويه جلستها عنده وجلست على السرير جنبه وبدت تسوي له كمادات وبعد فتره واهي تتحسس وجهه وحرارته لين الحين مانزلت تنهد بخوف ماعرفت شتسوي..!'.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 42
قديم(ـة) 22-06-2018, 01:41 PM
Saiirah Saiirah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وإذا رأيت حُسنها وهي تبتسم أتمتم ربي إغفر لِعيني أن ثملت/بقلمي


.
سبحان الله,الحمدلله. ,
,
\\ بـ شقه عزام و صمود //. ,
' وجلست على السرير بجنبه وبدت تسوي له كمادات وبعد فتره واهي تتحسس وجهه وحرارته لين الحين مانزلت تنهد بخوف ماعرفت شتسوي جابت له خافض للحرارهه ورفعت راسه واهي تشربه المويه وبعدها نزلت راسه وسحبت الكمادات بعد ما غطتها بالمويه وحطتها على جبينه وعلى هالحال لمدت ساعه ونص واهي تبدل بالكمادات ماحست بنفسها الى واهي نايمه بجنبه ويدها على جبينه ماسكه فيها الكمادهه '.
,
,
\\ عند سارا و ضاري //.
سارا سكرت عيونها ؛ اشهد ان لا الله الى الله,يارب اني استودعتك نفسي .
ضاري ضحك ؛ داخله حرب انتي مو كانك راكبه قطار ترا عاد مايذبح ولا يموت للمعلوميه .
سارا كشرت ؛ انا تنازلت عن ان اختار اول لعبه لك بس مو معناتها ان تركبني ذا القطار من اولها وربي شكله يخرش .
ضاري تقدم واهو يسكر لها حزام الامان وينزل عليها زي الحديده عشان تمسكها ؛ شوفي بذا الاشياء باذن الله ماراح طيرين ولا تموتين ولا يصير لك شي بس عليك تستمتعين وتصارخين من الوناسه فهمتي .
سارا قزته بنظراتها ؛ شرايك تاكلتبن .
ضاري ضحك واهو يسكر الحزام حقه ؛ ابشري .
سارا ابتسمت بهدوء وصدت بس سرعان ماختفت ابتسامها واهي تسمع الصافرهه حقت انطلاق القطار تشتغل بتوتر تمسك بالحدايد بقوهه وسكرت عيونها وصرخت .
ضاري مات ضحك ؛ قلت لك تصارخين بس ترا توهه ماتحرك .
سارا فتحت عيون وحده وبقهر؛مو شغلك .
ضاري هز راسه ؛اوك.
'كلها ثواني بس وبدا القطار يتحرك وبعدها نزل بقوهه وتخالت صرخات الرُكاب مع صرخات سارا ومع ضحك ضاري عليها واهو مستمتع لما دفنت راسها بكتفه وشادهه على تيشريته بقبضه يدها بخوف ومع كل نزله للقطار او ارتفاع تصرخ أقوى و تدفن وجهها بكتفه اكثر وسط ضحكات ضاري,لبعد دقايق بدا القطار يوقف و الرُكاب ينزلون منه'.
ضاري هز كتفه بضحك؛سارا بنت خلاص وقف القطار بعدي عشان ننزل.
سارا بعدت عنه بتوتر واهس تعدل التوربان الى على راسها وبخجل من حركتها نزلت بسرعه بدون لا تكلمه او طالع فيه.
ضاري ابتسمت بخفيف و نزل وراها ولما بعدت سحبها من يدها؛وين بتروحين!.
سارا طالعت فيه؛هاهه!!.
ضاري ضحك وهز راسه؛امشي بس انا جعت تعالي ناكل.
سارا هزت راسها ومشت معاهه بفشله واهي تسب وتلعن بنفسها من حركتها.
,
,
\\ بالمول || في الكوفي //.
مشاري تافف بملل واهو يحرك كوب الشاهي حقه.
سلمان رفع عيونه له؛خير استاذ مشاري شعندك؟.
مشاري بطفش؛ياخي طفش قوم خلنا نسوي شي.
سلمان بتفكير؛مثل ؟.
مشاري جلس يطالع بالعالم وشهق؛سلمان شوف ذا مو هتان شوفه الوصخ معاه بنت.
سلمان رفع انظارهه وقال بسرعه؛ذي نورا اختي.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 43
قديم(ـة) 22-06-2018, 01:45 PM
Saiirah Saiirah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وإذا رأيت حُسنها وهي تبتسم أتمتم ربي إغفر لِعيني أن ثملت/بقلمي


.
سبحان الله,الحمدلله. ,
,
\\ بالمول || في الكوفي //.
سلمان رفع انظارهه وقال بسرعه ؛ ذي نورا اختي ؟ شتسوي معاه .
مشاري ضحك ؛ قوم نداهمهم .
سلمان سحب اغراضه من الطاوله وطالع في مشاري ؛ يلا امش .
,
,
\\ عند هتان و نورا //.
نورا سحبت نظاراته واهي تقزهه ؛ خلاص قزيت بخلق الله,ولابس نظارات يعنني مايوضح خلاص فشلتني .
هتان سحب نظارته منها وبضحك ؛ شرايك نروح نضبط لي وحدهه منهم والله مُزز .
نورا ضربته بشنطتها على بطنه ؛ انت بتهجد ولا نطلع .
هتان مسك بطنه بالم ؛ اوحح شفيك ياخي نمزح يحول .
نورا صدت واهي تقلده ؛ اننن نمزح اننن,شرايك تاكل تبن ونروح ناكل والله جعت .
هتان ضحك وهز راسه ؛ امشي انتي مايهمك غير بطنك اصلاً .
مشاري جا من وراهم واهو يضخم صوته ؛ الهيئه ارفعو يديكم ولا تلتفتون لوراكم .
نورا انخرشت واهي تاشر لـ هتان ؛ ذا ذا الى يبي يرقم انا مالي شغل والله .
هتان فتح عيونه بقوهه ؛ شف النصابه اهي الى جايبتي هنا تقول تعال اضبط لك وحده مزُهه انا مالي شغل .
سلمان كتم ضحكته و من ورا نورا ؛ نورا ذي اخرت تربيتي فيك هاه ترقمين لذا الصايع هتان .
نورا فتحت عيونها بصدمه واهي قامطه ولفت وشافت بوجهها سلمان و مشاري الى ميت ضحك سحبت شنطتها وضربتها بطن مشاري ؛ هه هه مرا تضحك يالسامج ' وبعدها لفت لـ سلمآن ببتسامه غبيه رفعت يدها لـ هتان ' شوفه هو الى عزمني والله مالي شغل .
هتان بصدمه لف عليها ؛ شف شف حطت كل شي علي !! والله لو تبين كان رفضتي .
نورا ضربت كتفه ؛ والله انت تعرف ان ماقاوم الاكل عشان كذا عزمتني على مطعم تعرف اني ماراح ارفض .
هتان رفع حاجبه ؛ كلتبن زين .
نورا واهي تقلده ورفعت حاجبها ؛ محد ياكلتبن غيرك .
سلمان صرخ ؛ بس يالزران تكافخو بعد .
مشاري ضحك وسحب هتان ؛ امش بس معاي اعزمني بدالها .
هتان سحب يده منه ؛ تعقب والله ماعزمك اصلاً ماحد طفر فيني غيرك .
مشاري واهو يسبل بعيونه وياشر على نفسه بصدمه ؛ انا حرام عليك يالنصاب كلها مرتين بس .
هتان ضربه على كتفه ؛ لا تقعد تسبل لي بعيونك ذي عسى رومشك النتف بعلكه ولا تكذب طيب .
مشاري ضحك ؛ بالله شذا الدعوهه .
نورا صفقت ؛ هيه انتبهو لي امشو انا عازمتكم .
سلمآن رفع لها يده ؛ برافوو عشان يخف عنك العقاب يلا اعزمينا .
نورا ضحكت بتوتر ؛ افا عليك بس تامر قول لي بس اي مطعم تبي,اهم شي بعدنا عن العقابات.
سلمان لف لـ هتان و مشاري وببتسامه ؛ يلا امشو ضبطت لكم عزيمه على حساب نورا.
هتان ضحك ؛ كفوو والله قدام.
'وراحو للمطعم وسط حلطمت نورا عليهم'.
,
,
\\ بالعيادهه || عند عُمر و ريُوف //.
ريُوف كانت جالسه على الكرسي ودور فيه بملل..!.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 44
قديم(ـة) 22-06-2018, 01:49 PM
Saiirah Saiirah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وإذا رأيت حُسنها وهي تبتسم أتمتم ربي إغفر لِعيني أن ثملت/بقلمي


.
سبحان الله,الحمدلله. ,
,
\\ بـ فله الجد عبدالعزيز //.
الكل تجمع ومعاهم شناطهم عشان رحلتهم بعد ساعتين .
الجد عيونه تلف عليه عقد حواجبه ؛ ناقصين !! وين نورا و سلمان و هتان و مشاري ؟.
ام سلمان خذت جوالها ؛ دقايق بس بكلمهم يجون .
الجد تنهد ؛ اعجلي علينا ترا بعد ساعتين وقت طيارتنا لا يتاخرون .
ام سلمان هزت راسها ؛ ابشر ' وكلمت سلمان ولدها '.
,
,
\\ في المطعم //.
نورا ضربت المنيو بكتف سلمان واهي شوي وتبكي ؛ هيه طيرتو مصروفي كله حق ذا الاسبوع واحنا تونا ياخي حرام عليكم وجعع طالبين لكم وليمه .
سلمآن ضحك وعيونه على المينيو ؛ ترا تونا ماطلبنا شي .
نورا فتحت عيونها بصدمه وصرخت ؛ لا عاد احلف قضيتو على المينيو كله وتوكم مابعد طلبتوا .
هتان واهو يبي يقهر نورا ؛ سلمآن ابي برقر دبل جيز و ابي باستا و ابي بعد..!!.
نورا قاطعته لما حطت يدها على قلبها وبعبرهه ؛ اهه يافلوسي راحت على هالسلق اهه يانورا طفرتي جلسوك على بساط الفقر .
مشاري ضحك ؛ لا تنسيني باقي انا .
نورا ضربت راسها بالطاوله ؛ نورا ماتت خلاص .
سلمان ضحك وسحب جواله لما كلمت امه ؛ هلا يمهه .
ام سلمان تنهدت ؛ انتم وين هاه !! جدكم بيذبحكم لو ماحضرتو الحين .
سلمآن بغباء ؛ ليش وش فيه !.
ام سلمان تافف من غبائه ؛ زهايمر عندك انت !! اليوم بنروح لـ المانيا شفيك نسيت .
سلمان شهق ؛ احلفي عاد !! ماسويت شنطتي .
ام سلمان هزت راسها ؛ محد بيجلطني غيركم انت واختك حتى اهي ماسوت شي بسرعه تعالوا .
سلمآن تافف واهي يقز نورا ؛ يلا دقايق وجاينكم ' وسكر '.
نورا صرخت بحمااس ؛ يالله كاني فهمت السالفه ياربي ياحبيبي شكراً والله لو اقدر كان سجت شكر بس المكان مايسمح .
سلمان كشر ؛ اقول امشي بس .
,
,
\\ بالعيادهه || عند عُمر و ريُوف //.
ريُوف كانت جالسه على الكرسي ودور فيه بملل .
عُمر طالع فيها وضحك ؛ مليتي احسن من قال لك تجين معاي .
ريُوف ببتسامه ؛ لا من قال يتخيل لك بس .
عُمر ضحك ؛ اي بين.
' الى رفع راسه لما انفتح الباب ودخلت امه واخته صنم بصدمه و لف لـ ريُوف بسرعه الى طالع فيه ولا فاهمه شي '.
,
,
\\ برلين || شقه عزام و صمود //.
عزام فتح عيونه بهدوء واهو يحس براحه و كان الحرارهه خفت عليه رفع يده بستغراب على جبينه وفز بخوف لما مسك يده شخص ثاني لف بسرعه بجسمه وشافها قدامه تنهد وخذا نفس براحه وبثواني ارتسمت ابتسامه هاديه على شفايفه و عيونه تتنقل بملامحه وجهها,تعدل واهو يسحب الكمادهه الى بيدها ويحطها على الطاوله الى بجنب السرير وبعدها لف عليها وسحبها..!!.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 45
قديم(ـة) 23-06-2018, 01:26 PM
Saiirah Saiirah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وإذا رأيت حُسنها وهي تبتسم أتمتم ربي إغفر لِعيني أن ثملت/بقلمي


.
لا اله الى الله,الله اكبر. ,
,
\\ برلين || شقه عزام و صمود //. ,
لف لها وسحبها بهدوء لحتى ماعدلها لان كانت نومتها مو مريحه ماكان يبي يصحيها لان مافي حيل للكلام معاها,جلس ثواني يطالع فيها ببتسامه هاديه ابعد خصل شعرها عن وجهها وقرب منها وباس جبينها بهدوء حس على نفسه وبعد على طول وصد عنها واهو يتمدد بجنبها وسكر عيونه براحه لبعد دقايق رجع ينام وبدون لا يحس لف عليها واهو يدفن وجهه بشعرها المتناثر على الوساده .
صمود من تعبها ماحست بشي و كانت نايمه بكل راحه .
,
,
\\ بالعيادهه || عند عُمر و ريُوف //.
عُمر قام من الكرسي وببتسامه توتر واهو ينزل نظاراته ؛ يماهه امجاد وش ذا الزيارهه المفاجائه !.
ريُوف بصدمه نقزت من الكرسي واهي طالع بـ عُمر بخوف و توتر .
ام عُمر ببتسامه ؛ عُمر شفيك يامي نسيت اليوم عندي موعد لـ اسناني .
عُمر ضرب جبيه وعيونه على ريُوف بعدها طالع امه ؛ يالله شلون نسيت .
امجاد لفت طالع ريُوف ببتسامه بعدها طالعت عُمر ؛ شكل عندك مريضه ؟.
عُمر عقد حواجه وبغباء نطق ؛ لا ماعندي شي ' لثوانط طالع ريُوف وقال بسرعه ' اقصد اي عندي بس الحين بتطلع .
ام عُمر لفت لـ ريُوف واهي تمد يدها لها ؛ سلام .
ريُوف برجفت يدها مدتها لها واهي تبادلها الابتسامه ؛ أهلين .
ام عُمر عقد حواجبها ؛ علامك كذا ترجفين .
ريُوف هزت اكتفها ؛ يمكن من البرد,يلا عن اذنكم انا خلصت بطلع .
عُمر بسرعه لحقها لما طلعت ؛ دقيقه ماقلت لك الموعد الثاني ' وطلع و سكر الباب على امه واخته ومسك يدها وبهمس ' هيه انتي وين بتروحين ؟.
ريُوف لفت عليه وهزت اكتفها ؛ مآدري .
عُمر تنهد وطلع من جيبه مفتاح سيارته وحطه بيدها ؛ خذي اجلسي بالسيارهه بخلص من امي وبعدها بجي لك على طول زين .
ريُوف هزت راسها ؛ زين .
عُمر ترك يدها ودخل عند امه واخته وبدا يعالج امه .
,
,
\\ بمطار الملك خالد||عند عائله الجد عبدالعزيز //.
كلهم ركبو الطيارهه المتجه فيهم لـ المانيا وكل واحد فيهم له جوهه الى نايم و الى يقرا كتاب والى يسولف مع الى جنبه,ينتظرون وصول الطيارهه بشوق لـ عزام و صمود .
,
,
\\ برلين||شقه آيات و صمود //.
آيات بخوف ؛ انت من وين تفهم اقول لك راحت ولا عاد رجعت صار لها فوق الاربع ساعات مالها خبر .
آدم بتوتر ؛ طيب كلمتيها ؟.
آيات تاففت ؛ كلمتها ولا ترد,ياربي اخاف زوجها ذا سو لها شي لانها قالت بروح له .
آدم بصدمه نطق ؛ راحت لزوجها !!.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 46
قديم(ـة) 23-06-2018, 01:32 PM
Saiirah Saiirah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وإذا رأيت حُسنها وهي تبتسم أتمتم ربي إغفر لِعيني أن ثملت/بقلمي


.
لا اله الى الله,الله اكبر. ,
,
\\ برلين||شقه آيات و صمود //.
آدم بصدمه ؛ راحت لزوجها !!.
آيات طالعت فيه بستغراب ؛ وليش منصدمه,يعني ماتعرف انها متزوجه ؟.
آدم سكت لثواني بعدها تكلم ؛ لا اعرف,بس اعرف انه علاقتها معه مو ذاك الزود .
آيات تاففت ؛ ياربي والله خفت عليها و المشكله ماتعرف في برلين شي اخاف تضيع .
آدم تنهد ؛ لا فال الله ولا فالك,اكيد وصلت عند زوجها ولا فيها شي .
آيات جلست وبعد ثواني تكلمت بسرعه ؛ شرايك نروح لشرطه .
آدم جلس جنبها ؛ ماراح يسون لنا شي انتي تقولين من اربع ساعات,والشرطه لازم اقل شي تمر اربعه و عشرين ساعه .
آيات تنهدت ؛ يارب انها بخير .
آدم تنهد وسند ظهرهه على الكنب وسكر عيونه بهدوء .
آيات طالعت فيه لثواني بعدها صدت واهي تفكر بـ صمود .
,
,
\\ بالعيادهه || عند عُمر و ريُوف //.
عُمر تنهد ؛ يمهه حلت السوالف الحين وانا بعالج لك سنك يلا وراي اشغال بعد بقضيها ،
ام عُمر ضحكت ؛ طيب قول لي شسمها .
عُمر تنهد ويمثل الغباء ؛ من ؟.
ام عُمر ؛ البنت الى كانت من شوي عندك .
عُمر ؛ اها قصدك المريضه الى من شوي .
ام عُمر هزت راسها ؛ اي اهي .
عُمر هز كتوفه ؛ نسيت اسمها,بعدين شتبين باسمها انتي .
امجاد ضحكت ؛ عُمر يعني ماتعرف امي لازم العلاقات الاجتماعيه قول اسمها يمكن تطلع امي تعرف امها.
عُمر تنهد وبدون تفكير نطق ؛ يتيمه ماعندها ام ولا اب عشان تصير امي تعرف امـ..!! ' سكت بسرعه لما استوعب وش قال '.
امجاد تكتفت ورفعت حاجبها ؛ ماشاءالله تعرف انها يتيمه وتوك تقول انك نسيت اسمها ماتجي .
عُمر تافف وبتصريف ؛ اسكتي انتي خليني اشوف شغلي .
امجاد ضحكت ؛ لا تصرف وقول لنا وش سالفتها .
عُمر لف عليها لثواني بعدها رجع يطالع بامه ؛ تصير اخت صديقي وبس .
ام عُمر وخرت يد عُمر من فمها عشان تتكلم ؛ طيب ورا ماقلت كذا من اول .
عُمر هز اكتافه ؛ ماتوقعته شي مهم عشان اقوله ' نزل الكمامه من وجهه ' خلصنا بعطيك الدواء الحين وروحي لصيدليه و اصرفيه منها ' كتب الدواء على الورقه ومدها له واهو يسحب نظاراته وجوال ويروح للباب ' يلا مع السلامه ولا تحسبوني على الغداء ماراح اكون موجود ' وطلع ونزل بسرعه لسيارته '.
,
,
\\ في مطار برلين||عند عائله الجد عبدالعزيز //.
كانت الساعه 7 الصباح هبطت طيارتهم على اراضي المانيا .
الجد لف لهم ؛ فيكم حيل نروح لـ عزام و صمود الحين .
اريام بحماس؛وذا يبيلها سؤال اكيد.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 47
قديم(ـة) 23-06-2018, 01:36 PM
Saiirah Saiirah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وإذا رأيت حُسنها وهي تبتسم أتمتم ربي إغفر لِعيني أن ثملت/بقلمي


.
لا اله الى الله,الله اكبر. ,
,
\\ في مطار برلين||عند عائله الجد عبدالعزيز //.
اريام بحماس ؛ وذا يبيلها سوال اكيد بروح .
الجده بتعب من الطارهه ؛ لا انا اقول نروح نرتاح شوي على الساعه 9 او 10 بنروح لهم بعدين يمكن يكونو نايمين تو الساعه 7 .
راشد طالع جده ؛ رايي من راي جدتي والله تعبنا نبي نريح شوي وبعدها بروح لهم .
ابو غسان هز راسه ؛ اي وانا معاهم .
الجد ؛ اجل يلا بنروح للفندق نريح شوي بعدها بنروح لهم .
,
,
\\ في شقه||عزام و صمود //.
صمود تحركت بهدوء وفتحت عيونها بصدمه واهي بحضن عزام جات بتقوم وسحبها لحضنه اكثر .
عزام تافف بتعب وسكر عيونه وبهمس ؛ لا تزعجيني تعبان ابي انام .
صمدو بتوتر من قربه و ضربات قلبها زادت وبهمس ؛ عزام اتركني بروح .
عزام بلعانه ضمها له اكثر وصوته المبحوح من التعب ؛ وين تروحين وتخلين زوجك تعبان كذا .
صمود طالعت فيه لثواني بعدها نزلت عيونها عنه ؛ عشانك تعبان اتركني ولا ترا بسوي لك شي مايعجبك.
عزام ببتسامه هاديه واهو رافع حاجبه ؛ مثل !.
صمود بهمس ؛ مثل كذا ' وعضت يدهه '.
عزام فك يدينه عنها وبعدها عن حضنه واهو يطالع بيدهه ومعقد حواجبه بالم ؛ شذا ماينمزح معاك .
صمود نزلت بسرعه من السرير ورفعت حاجبها ببتسامه نصر ؛ تستاهل اكثر بعد .
عزام قام وركض بييلحقها لما هجت بس وقف عند الصاله واهو ماسك راسه بتعب .
صمود لفت وطالعت فيه لثواني قربت كم خطوهه له وبخوف اخفته ببرودها ؛ تستاهل ذا حق الى يقوم من السرير واهو تعبان ' جلست ثواني طالع فيه وبعدها ركضت بسرعه واهي تسندهه لما كان بيطيح وبخوف ' عزام شفيك,تعال امددك على السرير ' خذته على السرير وتمدد بهدوء ' .
عزام بهمس ؛ راسي يعورني .
صمود قربت واهي تحط يدها على جبينه ومتقد حواجبها ؛ حرارتك رجعت ترتفع ثواني بس بلبس واخذك للمستشفى.
عزام بتعب سكر عيونه ولا رد عليها وصمود راحت تبدل ملابسها بسرعه بعدها جات له.
صمود مسكت يدينه وبهدوء ؛عزام قوم ساعدني يلا.
عزام بتعتب قام واهو ماسك يدها جات صمود و حاوطه خصرهه وسندته عليها ومشت فيه لي برا الشقه خذت تاكسي وداهم للمستشفى .
,
,
\\ في شقه || آيات //.
آدم فتح عيونه بهدوء ومسك رقبته بالم من نومته واهو جالس لف واهو يحس بشي ثقيل على كتفه شاف آيات نايمه على كتفه طالع فيها لثواني بعدها حس على نفسه ومسك راسها بيدينه واهو يعدلها ويمددها على الكنبه وسحب الشرشف وغطاها فيه وبعدها راح لغرفه صمود وشافها لين الحين مو في تنهد تذكر دوامه وراح طلع بسرعه من الشقه رايحه لدوامه.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 48
قديم(ـة) 23-06-2018, 01:40 PM
Saiirah Saiirah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وإذا رأيت حُسنها وهي تبتسم أتمتم ربي إغفر لِعيني أن ثملت/بقلمي


.
سبحان الله وبحمده,سبحان الله العظيم. ,
,
\\ في المستشفى || بغرفه عزام //.
صمود كانت جالسه على طرف السرير وطالع فيه بهدوء واهو نايم لدقايق بعدها صوت جوالها ملا سكون الغرفه سحبته و كان آدم الى متصل عليها ردت بهدوء حتى لا تزعج عزام ؛ هلا .
آدم ابتسم بفرحه ؛ واخيراً رديتي ! انتي وين آيات و انا بنموت من خوفنا و قلقنا عليك .
صمود تنهد واهي طالع بـ عزام ؛ انت وين ؟.
آدم اختفت ابتسمته وبخوف ؛ صمود فيك شي !!.
صمود قامت من على السرير وقفت بعيد عن عزام ؛ لا مافيني شي بس انت بالمستشفى ؟.
آدم تنهد وسكت لثواني بعدها تكلم ؛ اي في المستشفى .
صمود وقفت عند الباب ؛ طيب ثواني وجايه لك .
آدم ؛ اوك ' وسكر منهه '.
صمود تقدمت عند عزام شافته مفتح عيونه ويطالع فيها بهدوء ؛ عزام كيفك الحين ؟.
عزام هز راسه بهدوء ؛ احسن من اول,بس ابي مويه .
صمود راحت وجابت له مويه وساعدته يشربها بعدها سكرتها و حطتها على الطاوله ولفت لـ عزام ؛ انا بروح الحين محتاج شي قبل لا اطلع .
عزام طالع فيها لثواني وبعدها تكلم ؛ مو لازم ترروحين خليك معي .
صمود قربت من السرير ؛ برجع لك طيب بس الحين لازم اروح لان اليوم دوامي الاول بهالمستشفى مابي اتاخر اكثر .
عزام ببتسامه وضح فيها تعبه هز راسه ؛ اوك و مبروك لشغلك الجديد .
صمود بطيف ابتسامه ارسم على شفايفها بس سرعان ماختفت كل ماتتذكر عزام شسوي لها قالت بهدوء ؛ الله يبارك فيك,وعن اذنك.
' وطلعت منه رايحه لـ آدم لحتى يخبرها عن المستشفى اكثر '.
,
,
\\ في لندن || عند ضاري و سارا //.
سارا عقد حواجبها بستغراب ؛ ضاري وش تبين بذا المحل ؟.
ضاري كشر ؛ باشتري الامي فهد صحون جديده بدل الى كسرتها,ولا ماراح يدخلني لشقه .
سارا ضحكت ؛ امك فهد !!.
ضاري ابتسم ؛ والله صدق كانه امي بحبه لذا الصحون .
سارا دفته وبضحك ؛ امش بس خلنا نشتري له ذا الصحون انا خلاص تعبت من المشي و اللعب تكسرت.
ضاري ضحك ؛ عجوز .
سارا كشرت ؛ اي يالشايب انت اخلص علي بس والله مامزح ترا تعبت .
ضاري ابتسم ؛ اوك يلا امشي خلينا ناخذ له اي صحون و نرجع بسرعه حتى انا والله تعبت لعبت لي ثلاث سنوات قدام .
سارا ابتسمت ؛ والله جد ضاري شكراً على ذا اليوم الجميل .
ضاري اتسعت ابتسامته ؛ العفو و الله انا الى فرحت بذا اليوم حييل .
سارا طالعت فيه لثواني بعدها ابتسمت وصدت طالع بالمحل.
ضاري ابتسم وصد يطالع بالمحل وبعدها لف عليها ؛ خلاص لقيت الصحون الى ابيها يلا ناخذها ونطلع.
سارا مشت معاه ؛ اوك.
,
,
\\ في المطعم || عند عُمر و ريُوف //.
عُمر كان ياكل بهدوء لثواني بعدها رفع عيونه لـ ريُوف ؛ ليش ماتاكلين؟.
ريُوف هزت كتوفها؛ولا شي بـ..!!.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 49
قديم(ـة) 23-06-2018, 01:44 PM
Saiirah Saiirah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وإذا رأيت حُسنها وهي تبتسم أتمتم ربي إغفر لِعيني أن ثملت/بقلمي


.
سبحان الله وبحمده,سبحان الله العظيم . ,
,
\\ بالفندق || عند عائله الجد عبدالعزيز //.
هتان واهو واقف عند السيارهه ؛ معصي والله ماسقتي .
نورا والمفتاح بيدها ؛ والله ماعطيك وانا الى بسوق يلا هتان تكفى والله اعرف .
هتان ضحك ؛ اقلبي وجهك بس بايع عُمري انا .
نورا خبت المفتاح ورا ظهرها وبعناد ؛ هاه والله ماتشوف المفتاح .
هتان مد يدهه ؛ عن حركات البزران وجيبيه,بعدين انتي ليش ناشبه لي في كل وقت ياخي روحي نامي مثل الباقين انا بتمشى بروحي .
نورا طالعت فيه ؛ اول شي مافيني نوم ثاني شي جايه معاك عشان احميك من بنات المانيا الصايعات.
هتان ضحك؛اي طيب بتحميني,بس جيبي المفتاح.
نورا زاد عنادها؛والله ماتاخذهه'دفته وفتحت الى باب الى ضرب برجل هتان وصرخ ومسك رجله بالم,نورا ضحكت بقوهه ' احسن تستاهل .
هتان جلس على الارض بجنب السيارهه واهو يصارخ بالم ؛ اهه رجلي.
نورا خافت من تعابير وجهه وجلست جنبه ؛ هتان شفيك .
هتان واهو يصارخ بالم وماسك رجله ولا رد عليها.
نورا قربت منه اكثر وبخوف ؛ وين الى يععورك برجلك,والله ماقصد.
هتان سحبها لحضنه واهو يضحك ثبتها وسحب المفتاح من يدها ؛ اجل تبين تسوقين معصي والله .
نورا بعدت عنه واهي تضربه على كتفه بقهر ؛ هيه لا جيبه يالكذاب غش شذا عطني المفتاح .
هتان ضحك ؛ راح عليك ' فتح الباب وركب بسيارهه وقبل لا يسكر الباب تكلم ' بتركبين ولا .
نورا بغيض منه ضربت الباب بقوهه وصرخت ؛ حيوان .
هتان ضحك واهو يبي يقهرها ؛ افهم من ذا انك ماتبين تروحين اوك ' وحرك السيارهه '.
نورا صرخت واهي تركض ورا السيارهه ؛ هتانن تعال هناا .
هتان ضحك وقف السيارهه وجات نورا وركبت معاهه واهي مكشرهه و معصبه .
نورا بعصبيه ؛ لاتضحك.
هتان كتم ضحكته ؛ خلاص سكتنا ' وحرك السيارهه واهو كل شوي يلف لـ نورا وكل شوي يضحك واهي تصرخ عليه بنرفزهه منه'.
,
,
\\ بالمستشفى || عند صمود //.
صمود دخلت ؛ سلام .
آدم وقف وراح لها ؛ صمود,ياخي وينك شغلتي بالي عليك .
صمود رمت نفسها على الكنبه ؛ ولا شي بس لما رحت لشقتنا شفت عزام مريض و جلست معاهه ولما مانخفضت حرارته وديته للمستشفى وتوهه طلعت منه .
آدم تنهد براحه ؛ اها زين يعني مافيك شي .
صمود ببتسامه ؛ لا الحمدلله مافيني شي.
آدم ابتسم ؛ اي زين,بس ترا مافي شغل اليوم روحي ارتاحي .
صمود قامت ببتسامه ؛ شكراً آدم,اصلاً عزام بعد مرا تعبان لازم اجلس معاهه لحتى مايطيب'سكت لثواني تستوعب الى قالته تنهد وبادخلها'انا شفيني على ذا الـ عزام حيل مهتمه فيه واهو اول مادرى عني وراميني'رفعت راسها ونطقت'ولا اقول لك لا ابي ابدا من اليوم شغل.
آدم هز راسه ؛ اوك اجل امشي معاي.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 50
قديم(ـة) 23-06-2018, 01:49 PM
Saiirah Saiirah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية وإذا رأيت حُسنها وهي تبتسم أتمتم ربي إغفر لِعيني أن ثملت/بقلمي


.
سبحان الله وبحمده,سبحان الله العظيم. ,
,
\\ في المستشفى || بغرفه عزام //.
عزام كان متمدد على السرير بملل لف وسحب جواله وجلس يطالع برقمها لثواني بعدها كلمها دقايق بس ووصله صوتها .
صمود اول ما شافت رقمه ردت بسرعه بخوف ان فيه شي ؛ هلا عزام .
عزام ملل ؛ صمود تعالي طلعيني من المستشفى مليت .
صمود تنهدت براحه لثواني بعدها تكلمت ؛ اسفه مافي طلعه لما طيب .
عزام تافف بضيق ؛ طيب مليت ابي اطلع وانا بخير مافيني شي .
صمود ببتسامه لان الحين تقدر تحبسه بحجت ان مريض ؛ ماسمعك,والحين يلا بسكر عندي مرضى بشوفهم .
عزام كشر بضيق ؛ اسمعي والله اذا ماجيتي انا بطلع بروحي .
صمود اختفت ابتسامتها وقوست فمها ؛ مو على كيفك انا الدكتورهه هنا وانت بتسمع لي .
عزام يقلدها ؛ ماسمعك,والحين يلا بسكر لان بسوي لي خروج على مسؤليتي .
صمود بسرعه نطقت ؛ عزام يويلك لو سويتها .
عزام ابتسم بهدوء ونزل الجوال عن اذونه وسكر بوجهها ؛ ماعرفك انا يعني,اجل تبين تحبسيني هنا والله ماحزرتي ياتجين وتنحبسين معاي يا انا بطلع ' رجع الجوال مكانه و اهو متمدد ببتسامه مافرقت شفايفه'. ,
,
\\ في نفس المستشفى || عند غرفه احد المرضى //.
صمود دخلت من جديد وتقدمت لـ آدم ؛ آدم انا لازم اروح الحين .
آدم بستغراب نطق ؛ وين بتروحين باقي لنا كم شي مابعد خلصناهه .
صمود تنهد وهزت اكتفها ؛ وش اسوي عزام توهه كلمني يبي يطلع من المستشفى واهو توهه ماتشافى,واعرفه بيسويها عشان كذا لازم اكون معاهه و امنعه .
آدم هز راسه بهدوء ببتسامه ؛ خلاص اوك انتي روحي لـ زوجك,وبكرا نكمل الباقي .
صمود ببتسامه ؛ اوك'وبعدها طلعت رايحه لـ عزام'.
,
,
\\ في المطعم || عند عُمر و ريُوف //.
عُمر كان ياكل بهدوء لثواني بعدها رفع عيونه لـ ريُوف ؛ ليش ماتاكلين ؟.
ريُوف هزت كتوفها ؛ ولا شي بس مالي نفس.
عُمر تنهد و طالع فيها ؛ شفيك ؟.
ريُوف نزلت راسها واهي تلعب باصابعها ؛ تدري باقي من المهله الى عطيتك اياها يومين,وبعدها بروح لشرطه احس اني خايفه و متوترهه تثبت التهمهه علي,حتى وانا بالمطعم خايفه بإي اللحظه تمسكني الشرطه فيها.
عمر تنهد بضيق وطالع فيها لثواني بعدها تكلم ؛ ريُوف سؤال على كل الى صار ماجاك شعُور الثقه فيني,اسمعي انا عندي اخت ومستحيل اسوي شي يضرك,بعدين ربي ماجابك لمزرعتي الى يمكن انا الى باسعدك في هالي انتي فيه,وترا بديت ابحث و اشوف بس لما توصلني المعلومات الاكيدهه بقول لك.
ريُوف طالعت فيه بعدها نزلت راسها ماتدري وش تقول ضل سكوتها لثواني بعدها تكلمت ؛ الى صار فيني وشفته بحياتي خلاني ماثق باحد بسهوله,بس مادري ليش انا معاك الحين وطاوعتك في كل شي قلته يمكن لان..!!.


الرد باقتباس
إضافة رد

رواية وإذا رأيت حُسنها وهي تبتسم أتمتم ربي إغفر لِعيني أن ثملت/بقلمي

الوسوم
روايات -طويله
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايات نزول الوحي على رسول الله slaf elaf قسم المواضيع المخالفه للفترات الزمنية 1 08-03-2016 08:02 AM

الساعة الآن +3: 10:35 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1