غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 09-07-2018, 12:53 AM
صورة Mm_1ma الرمزية
Mm_1ma Mm_1ma متصل الآن
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي اوراق صفراء تساقطت على الرصيف/بقلمي..


بعض الاشخاص مثل الشجره
كبرت وخضرة
لكن لا تبقى على حالها
ليقدم عليها فصل الخريف وتصفر اوراقها وتساقط
لكن بعد ماينتهي فصل الخريف ترجع مثل ماكنت
و ابطال روايتي مثلها تماما ب فصل الخريف
كانوا اشخاص لهم قيمه
بعد مرور الزمن تساقطت احلامهم وانكسر شموخهم
على ايادي اخرين
وفقدو قيمتهم بين الناس
فهل ينتهي فصلهم؟ ويرجع مثل ماكان..

//
غدا اقلاع طائرتي فكون في موعد الرحيل
س نغادر من الواقع لنذهب الى عالم اخر
ومن لا تعجبه لينزل منها
راح تنزل تمام الساعه 11م
بعنوان"اوراق صفراء تساقطت على الرصيف"




آخر من قام بالتعديل Mm_1ma; بتاريخ 09-07-2018 الساعة 03:16 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 09-07-2018, 11:04 PM
صورة Mm_1ma الرمزية
Mm_1ma Mm_1ma متصل الآن
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: اوراق صفراء تساقطت على الرصيف/بقلمي..


دقايق ينزل البارت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 09-07-2018, 11:12 PM
صورة Mm_1ma الرمزية
Mm_1ma Mm_1ma متصل الآن
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: اوراق صفراء تساقطت على الرصيف/بقلمي..


1)اوراق صفراء تساقطت على الرصيف


في احد الحارات الفقيره
وبيوت قديمه
ساعه10م
طلعت لحوش بعد ماتطمنت ان الكل نايم ماعاد بنت خالتها على TV
ناظرت بسطح جيرانهم مايفصل بين سطحهم وبين سطح الجيران الا جدار مو طويل
شافته يتكي على الجدار ويدخن ويشر لها تجي
تكلمت بصوت خفيف لعل ينسمع :برد
اشر على حضنه :تعالي ادفيك
التفت تدور شي تحذفيه فيه لقت زنوبه وحده فقط"عادي محد ب يفقدتها
حذفتها عليه:قليل ادب
ضحك:ههههههه" سحب من زقاره ونفخ فوق :تبغين
رفعت السلم اللي طايح على الارض وثبته على الجدار
صعدت بشوي لانه قديم وشوي ويطيح
تكلم بسخريه:حمدلله وصلتي كنت خايفن تموتين من شفت سلمكم وانا غاسلن يدي
قربت منه مايفصل بينهم الا جدار :نظافتها زين
بحركه سريعه نقز على الجدار وتربع
سحب من دخان ونفخ مدها لها:امسكي
مدت يدها بتاخذها لكنه رجعها في فمه وابتسم وقرص خدها : زوجتي المستقبليه
مادخن
جوري عضت على شفايفها التحت هو اكثر واحد ينرفزها تكلمت بزعل واضح وصوت
عالي :لا والله اشرها مو عليك يانقاز السطوح اشرها علي اللي مقابله وجهك
انت قلتها زوجتك مو انا
مسك فمها :فضحتينا انهبلتي
عظت اصابعه لما فكها :ايه انهبلت يوم شفتك
تكلم بثقه :احمم اكيد يوم ماشفتي بزيني"مسك اصبعه نفخ عليه:ليه سويت
في حبيك تسذا
ردت بزعل:زعلانا
عناد:هههخخ اخص يازعلانه من مزعلك
جوري :انت
عناد :افا يا ذا العلم وش مزعلك فيه
جوري تردد شوي لكنها قالت بسرعه: كل ماشفت وحده من بنات الحاره بس تكلم
عنك وتغزل تقول عندها رقمك
عناد:هههههههههه عادي كل ارقام بنات عندي
تركته وزعلت هي من الاشخاص تزعل بسرعه
فجاءه تعكرشت وطاحت على الدش او اصحن حق Tv ونفصل سلك لموصل لراس
قامت تنفض ملابسها لتفت له بقهر لما شافته يضحك
..

منسدحها تابع التلفزيون نقزت لما طفى وعلى نهايت المسلسل
:ياربي ياحظي زفت وقتك هو وقتك

جوري سمعت صوته تتحلطم :وقتها ذي
عناد فتح جاكيته :تعال اخبيك
تقدمت له ودفته بقوه ابتسمت: شكلها طيحه قويه"مدت لسانه:يستاهل
بنت خالة جوري دلال:وش منقزك فوق ليكون مخربا الدش
جوري بسلوب ينرفز: ايه..ايه انا لي خربته
دلال:عاجبك شكلك كانك قرد "بخبث :يالله سويه ولا اقول لاتسوينه عادي اعلم خالتي
ابتسمت جوري بتسليك عارفه دلال ماتمسك لسانه قالت:اي بسويه بس حبيتي لا
تعلميني ماما
جوري ركبت سلك :ها ركبته يالله لحقي على بور..ماكملت كلامها الا اختفت دلال
قالت بسخريه : خلبه قسم خبله من يوم سمعت طاريه ماشوف الا غبرتها
راحت عند عناد طلت راسها بسطح عناد شافته جالس على الارض الجوال فيه يده :
عورتك
رفع راسه لها ضحك :هههههه مره..تدرين لو واحد غيرك كفخته
ناظرته بنص عين ونزلت على سلم
عناد : تو سهرا مابدت
بعد مانزلت الارض :اسهر مع البنات اللي عندك ارقامهم
عناد بصوت ضخم مصنع ويغني : ماعوفك دنيا اشوفك..



اليوم جديد
في نفس الحاره
في ونفس البيت

دخلت الصاله شافت كل مجتمع على السفرا جلست اخذت قطعة خبزا تكلمت دلال :
يمه ب نتاخر على مدرسه ولدتك لسى نايم
تكلمت امها ساميه :ياحسرتي على ولدي ساهر البارحه مانام الا فجر تبغونه وديكم
لا مو لازم غيبوا
دلال حطت يدها على وجها تمثل البكاء :يمه حرام انا السهر لفجر بعدين تكرفين
في البيت اما هو لو ينام نومة اهل الكهف ماحد يقول شي ترا اغار
تكلمت خالتها منال:ولدها تبي راحته بعدين العيال هم الخير مو مثلكم
جوري تكلمت: واضح فيهم اولهم عيالك واحد في السجن وثاني ماندرى وينه
قاطعتها خالتها ساميه:جوري انكتمي
منال قامت واضح عليها الزعل من كلام جوري
تكلمت ساميه تناظر جوري بتوعد :كملي فطورك
منال:بصحي رعد
ساميه كانت بتقوم :اقعدي انا بروح اقومه
منال :لا خليك
بعد ماراحت همست دلال لجوري: زين زعلتيها
جوري برود:زين ولا موبايلي
دلال اضربتها بخفه :يابرودك
قامت تاففت بصوت عالي هي تشوف ناضرت خالتها ساميه طنشت
واخذت عبايتها وشنطتها وطلعت ل حوش تنتظر دلال رعد
بعد خمس دقائق
طلع رعد واضح عليه النوم :اف منها تنق على راسي الحين هي المتخره
نادها:دليل يادليل
جاءت ضربته على راسه : اسمي دلال ارحمك دلاااال
رعد يمسك راسه :افف ماحد سلم منك
ناظر بجوري جالسه على عتبت الحوش شنطتها في حضنها :هاذي كل يوم زعلانه
طلعو كلهم برا البيت راحين مدرسه على رجولهم
رعد ويصلهم اول شي لمدرستهم بعدين هو يروح مدرسته
لانه امه مادخلي لهم يروح لحالهم في الرجعه بعد يروح يجيبهم


ساميه منال اخوات عندهم اخت بعد مات هي ام جوري بعدين نعرف سبب مواتها
ساميه اولادها: دلال عمر-17-رعد14
جوري:18
منال عنده اولاد تؤم بعدين نعرفهم

...
وبعد نفس الحاره بيت مقابل بيتهم

واقفها امام المراء تتأمل وجها الشاحب ملت من حياتها الروتنيه
لم تطلع من المنزل منذ زواجها
ناظرت لملابسها الباهته تتذكر متى اخر مره راحت لسوق مر وقت طويل
حتى زوجها الذي لا تراه الا في الشهر مره او مرتين

سمعت صوت اطفال ذهبت الى شباك غرفتها وفتحت الستار ابتسمت ابتسامه شاحبه
وترا ولدها الوحبد يلعب مع الاطفال اصغر منه سن
تذكرت طفولتها التي قضتها في المزرعه مع ابيها وامها
لم تعيش طفولتها مثل باقي الاطفال
تعبت في حياتها منذ صغرها حتى كبرها
لا تعرف تقرا او تكتب
حتى انها لم تدخل المدرسه
نادت ولدها ؛نواف تعال
ناظرها نواف ابتسم :ماما بلعب
ردت له الابتسامه ماتبغيه تحرمه يكفي هو محروم من اشياء كثيرها:طيب لا تطول
ارسلته بوسا في الهواء قفلت شباك وطفت النور وانسدحت على فرشها
الذي يوجد في الارض
ونامت
فاتن عمرها 25 ولدها 6



2:00

في ارقى الاحياء
واضخم البيوت
رفعت الملعقه قبل لا تاكل قالت بهدوء مثل عادتها بصوت خفيف:كم باقي على
قصاصه
رفع عينه عن الصحن ناظره فتره مو طويلها تكلم:اربع شهور
حزن على حاله اكيد حاسه بذنب "كمل كلامه:الحين اهل الميت ماقبلو الديه
كل عم صمت
كل شنغل بالتفكيره
منذر تفكيره بصاحبه الذي مراهقته معه راح يفقده
وراح تروح احلامه البانيها في مستقبل هو نضال
ولا نارا اللي حاسه هي سبب دخول نضال سجن
راح يعدم عليه القصاص
قطع تفكيرهم
دخول ادريس
نسدح على ظهر وعلى اقرب كنبه له لتفت لهم بصوت عالي :
واااو المطوع اليوم يتغدى هنا بعد نار ذا اليوم لازم يكتب في التاريخ
منذر عطاه نظره وقال بصوت حاد:ادريس وين كنت
ادريس:وااو يعني بتخوفني بنظره ذي ههههه
منذر عاد السؤال بقله حيله:وين كنت
ادريس"ههههه والله بدا يتنرفز :في المدرسه
منذر ناضر جواله :ساعه ثنتين ونص لك ساعه وين كنت
ادريس:وااااو يامطوع حافظ متى اطلع "يشر على نفسه :
انا اللي ادرس ماعرف متى اطلع
منذر قام لتجاه الباب :اصلن انت تعرف شي بالحياه..اخلص وجاوب واري اشغال
ادريس يمسح على بطنه :والله اكلت كبسه من ام راكان الحين اشم رحتها واااو
تبغاني اعزمك بكره على غداهم
منذر هو ماسك مقبض الباب :انت راعي البيت عشان تعزمنهم
ادريس بكذب :ايه هي ماتقول البيت بيتك سو اللي تبيه
منذر قبل يطلع :تدري ولو سمعت رجعت تفحط انت تعرف وش اسوي
ادريس كان بيرد عليه لكن اسرع منذر وطلع
تنفس براحه :الحمدلله فتكيت من تحقيقات العم
ومسك شعره المجعد على وجه :والله ماخليهم يحلقونك
في النفس لحظه طلعت ام ادريس ونارا
من الدرج اللي يتوسط الفله
ب عبايتها الضخمه بالون الكحلي مزخرفه من اكمام من الخصر
وراحت عطرها يسبقها
ادريس عدل جلسته وصفر باعجاب :واااو جوهرتي الثمينه طالعه حلوه
ردت جوهره بغرور:اصلن انا دايم حلوه
ادريس : وين رايحه اكيد عزيمها
جوهره : عزيمه ذا الظهر لا طالعه المشغل وراي سهرا
كملت كلامها:اتصلت علي ام ركان تشتكي منك تقول ولدك ماعنده بيت
جالس على كبدي
ادريس حط يده على راسه :كذابه يمه لا تصدقينها
والله ماجلست على كبدها جالس على كنبهم
اتجهت لباب مستحيل دخلي ولدها على قلوب الناس لكن مو فاضيه له الحين
اكتفت بكلمتين:ادريس خلك عن سحافه لا تروح لهم الناس مايبغونك
ادريس :وش اسوي يشهد الله اني احبهم حتى يمكن انام عندهم
اصلن حنا مو سوى مو نارا صديقة بنت...
ما كمل كلامه الا يسمع صفقتها لباب
طلع جواله :الله يعنيك ياباب و انا مكانك هجت
التفت لمكان نارا :مو صح نار ..اعوذ بالله وين راحت
..
عند نارا
لما دخل ادريس انسحبت وراحت الملحق خارج الفله
غرفه مظلمه لايوجد سوى نور الابجوره على لوحه بتدا تكلم رسمتها
بشكل سريع
قفص مفتوح وخارج منه عصفور مربوط بحبل
الرسمه كلها بالون الاسود
مثل نظرة صاحبها للدنيا والحياه

نارا عمرها 20 منذر عمها 22 اخوها ادريس 18


آخر من قام بالتعديل Mm_1ma; بتاريخ 10-07-2018 الساعة 01:39 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 09-07-2018, 11:23 PM
صورة Mm_1ma الرمزية
Mm_1ma Mm_1ma متصل الآن
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: اوراق صفراء تساقطت على الرصيف/بقلمي..


البارت قصير مره لانه لسى البدايه
انشاءالله البارات الجايه تكون اطول
وراح اعدل البارت الحين لان فيه اخطاء املائي

اسعدوني بتعلقاتكم لو كلمة شكرا
موعد البارت القادم الثلاثاء

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 10-07-2018, 03:30 PM
صورة Mm_1ma الرمزية
Mm_1ma Mm_1ma متصل الآن
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: اوراق صفراء تساقطت على الرصيف/بقلمي..


راح اعيد كتابة البارت
لان في اخطاء
راح ازيد على البارت
عذرا اذا ماشفت اي تعليق
ماراح اكمل هينا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 10-07-2018, 10:11 PM
صورة Mm_1ma الرمزية
Mm_1ma Mm_1ma متصل الآن
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: اوراق صفراء تساقطت على الرصيف/بقلمي..


1)اوراق صفراء تساقطت على الرصيف



في احد الحارات الفقيره
وبيوت قديمه
ساعه10م
طلعت لحوش بعد ماتطمنت ان الكل نايم ماعاد بنت خالتها على TV
ناظرت بسطح جيرانهم مايفصل بين سطحهم وبين سطح الجيران الا جدار مو طويل
شافته يتكي على الجدار ويدخن ويشر لها تجي
تكلمت بصوت خفيف لعل ينسمع :برد
اشر على حضنه :تعالي ادفيك
التفت تدور شي تحذفه فيه لقت زنوبه وحده فقط"عادي محد ب يفقدتها
حذفتها عليه:قليل ادب
ضحك:ههههههه" سحب من زقاره ونفخ فوق :تبغين
رفعت السلم اللي طايح على الارض وثبته على الجدار
صعدت بشوي لانه قديم وشوي ويطيح
تكلم بسخريه:حمدلله وصلتي كنت خايفن تموتين من شفت سلمكم وانا غاسلن يدي
قربت منه مايفصل بينهم الا جدار :نظافتها زين
بحركه سريعه نقز على الجدار وتربع
سحب من دخان ونفخ مدها لها:امسكي
مدت يدها بتاخذها لكنه رجعها في فمه وابتسم وقرص خدها : زوجتي المستقبليه
مادخن
جوري عضت على شفايفها التحت هو اكثر واحد ينرفزها تكلمت بزعل واضح وصوت
عالي :لا والله اشرها مو عليك يانقاز السطوح اشرها علي اللي مقابله وجهك
انت قلتها زوجتك مو انا
مسك فمها :فضحتينا انهبلتي
عضت اصابعه لما فكها :ايه انهبلت يوم شفتك
تكلم بثقه :احمم اكيد يوم ماشفتي بزيني"مسك اصبعه نفخ عليه:ليه سويت
في حبيك تسذا
ردت بزعل:زعلانا
عناد:هههخخ اخص يازعلانه من مزعلك
جوري :انت
عناد :افا يا ذا العلم وش مزعلك فيه
جوري تردد شوي لكنها قالت بسرعه: كل ماشفت وحده من بنات الحاره بس تكلم
عنك وتغزل تقول عندها رقمك
عناد:هههههههههه عادي كل ارقام بنات عندي
تركته وزعلت هي من الاشخاص تزعل بسرعه
فجاءه تعكرشت وطاحت على الدش او اصحن حق Tv ونفصل سلك لموصل لراس
قامت تنفض ملابسها لتفت له بقهر لما شافته يضحك
..

منسدحها تابع التلفزيون نقزت لما طفى وعلى نهايت المسلسل
:ياربي ياحظي زفت وقتك هو وقتك

جوري سمعت صوته تتحلطم :وقتها ذي
عناد فتح جاكيته :تعال اخبيك
تقدمت له ودفته بقوه ابتسمت: شكلها طيحه قويه"مدت لسانه:يستاهل
بنت خالة جوري دلال:وش منقزك فوق ليكون مخربا الدش
جوري بسلوب ينرفز: ايه..ايه انا لي خربته
دلال:عاجبك شكلك كأنك قرد "بخبث :يالله سويه ولا اقول لاتسوينه عادي اعلم خالتي
ابتسمت جوري بتسليك عارفه دلال ماتمسك لسانه قالت:اي بسويه بس حبيتي لا
تعلميني ماما
جوري ركبت سلك :ها ركبته يالله لحقي على بور..ماكملت كلامها الا اختفت دلال
قالت بسخريه : خلبه قسم خبله من يوم سمعت طاريه ماشوف الا غبرتها
راحت عند عناد طلت راسها بسطح عناد شافته جالس على الارض الجوال فيه يده :
عورتك
رفع راسه لها ضحك :هههههه مره..تدرين لو واحد غيرك كفخته
ناظرته بنص عين ونزلت على سلم
عناد : تو سهرا مابدأت
بعد مانزلت الارض :اسهر مع البنات اللي عندك ارقامهم
عناد بصوت ضخم مصنع ويغني : ماعوفك دنيا اشوفك..



يوم جديد
في نفس الحاره
ونفس البيت

دخلت الصاله شافت كل مجتمع على السفرا جلست اخذت قطعة خبز تكلمت دلال :
يمه ب نتاخر على مدرسه ولدتك لسى نايم
تكلمت امها ساميه :ياحسرتي على ولدي ساهر البارحه مانام الا فجر تبغونه وديكم
لا مو لازم غيبوا
دلال حطت يدها على وجها تمثل البكاء :يمه حرام انا السهر لفجر بعدين تكرفين
في البيت اما هو لو ينام نومة اهل الكهف ماحد يقول شي ترا اغار
تكلمت خالتها منال:ولدها تبي راحته بعدين العيال هم الخير مو مثلكم
جوري تكلمت: واضح فيهم اولهم عيالك واحد في السجن وثاني ماندرى وينه
قاطعتها خالتها ساميه:جوري انكتمي
منال قامت واضح عليها الزعل من كلام جوري
تكلمت ساميه تناظر جوري بتوعد :كملي فطورك
منال:بصحي رعد
ساميه كانت بتقوم :اقعدي انا بروح اقومه
منال :لا خليك
بعد ماراحت همست دلال لجوري: زين زعلتيها
جوري برود:زين ولا موبايلي
دلال اضربتها بخفه :يابرودك
قامت تاففت بصوت عالي هي تشوف ناضرت خالتها ساميه طنشت
واخذت عبايتها وشنطتها وطلعت ل حوش تنتظر دلال رعد
بعد خمس دقائق
طلع رعد واضح عليه النوم :اف منها تنق على راسي الحين هي المتأخره
نادها:دليل يادليل
جاءت ضربته على راسه : اسمي دلال ارحمك دلاااال
رعد يمسك راسه :افف ماحد سلم منك
ناظر بجوري جالسه على عتبت الحوش شنطتها في حضنها :هاذي كل يوم زعلانه
طلعو كلهم برا البيت راحين مدرسه على رجولهم
رعد ويصلهم اول شي لمدرستهم بعدين هو يروح مدرسته
لانه امه مادخلي دلال وجوري يطلعو لحالهم في الرجعه بعد يروح يجيبهم


ساميه منال اخوات عندهم اخت بعد مات هي ام جوري بعدين نعرف سبب مواتها
ساميه اولادها: دلال عمر-17-رعد14
جوري:18
منال عنده اولاد تؤم بعدين نعرفهم

...
وبعد نفس الحاره بيت مقابل بيتهم

واقفها امام المرأه تتأمل وجها الشاحب ملت من حياتها الروتنيه
لم تطلع من المنزل منذ زواجها
ناظرت لملابسها الباهته تتذكر متى اخر مره راحت لسوق مر وقت طويل
حتى زوجها الذي لا تراه الا في الشهر مره او مرتين

سمعت صوت اطفال ذهبت الى شباك غرفتها وفتحت الستار ابتسمت ابتسامه شاحبه

وترا ولدها الوحيد يلعب مع الاطفال اصغر منه سن
تذكرت طفولتها التي قضتها في المزرعه مع ابيها وامها
لم تعيش طفولتها مثل باقي الاطفال
تعبت في حياتها منذ صغرها حتى كبرها
لا تعرف تقرا او تكتب
حتى انها لم تدخل المدرسه
نادت ولدها ؛نواف تعال
ناظرها نواف ابتسم :ماما بلعب
ردت له الابتسامه ماتبغيه تحرمه يكفي هو محروم من اشياء كثيرها:طيب لا تطول
ارسلته بوسه في الهواء قفلت شباك وطفت النور وانسدحت على فرشها
الذي يوجد في الارض
ونامت
فاتن عمرها 25 ولدها 6


في ارقى الاحياء
واضخم البيوت
رفعت الملعقه قبل لا تاكل قالت بهدوء مثل عادته بصوت خفيف:كم باقي على
قصاصه
رفع عينه عن الصحن ناظره فتره مو طويلها تكلم:اربع شهور
حزن على حاله اكيد حاسه بذنب "كمل كلامه:الحين اهل الميت ماقبلو الديه
كل عم صمت
كل شنغل بالتفكيره
منذر تفكيره بصاحبه الذي مراهقته معه راح يفقده
وراح تروح احلامه البانيها في مستقبل هو نضال
ولا نارا اللي حاسه هي سبب دخول نضال سجن
راح يعدم عليه القصاص
قطع تفكيرهم
دخول ادريس
نسدح على ظهر وعلى اقرب كنبه له لتفت لهم بصوت عالي :
واااو المطوع اليوم يتغدى هنا بعد نار ذا اليوم لازم يكتب في التاريخ
منذر عطاه نظره وقال بصوت حاد:ادريس وين كنت
ادريس:وااو يعني بتخوفني بنظره ذي ههههه
منذر عاد السؤال بقله حيله:وين كنت
ادريس"ههههه والله بدا يتنرفز :في المدرسه
منذر ناضر جواله :ساعه ثنتين ونص لك ساعه وين كنت
ادريس:وااااو يامطوع حافظ متى اطلع "يشر على نفسه :
انا اللي ادرس ماعرف متى اطلع
منذر قام لتجاه الباب :اصلن انت تعرف شي بالحياه..اخلص وجاوب وراي اشغال
ادريس يمسح على بطنه :والله اكلت كبسه من ام راكان الحين اشم رحتها واااو
تبغاني اعزمك بكره على غداهم
منذر هو ماسك مقبض الباب :انت راعي البيت عشان تعزمنهم
ادريس بكذب :ايه هي ماتقول البيت بيتك سو اللي تبيه
منذر قبل يطلع :تدري ولو سمعت رجعت تفحط انت تعرف وش اسوي
ادريس كان بيرد عليه لكن اسرع منذر وطلع
تنفس براحه :الحمدلله افتكيت من تحقيقات العم
ومسك شعره المجعد على وجه :والله ماخليهم يحلقونك
في النفس لحظه طلعت ام ادريس ونارا
من الدرج اللي يتوسط الفله
ب عبايتها الضخمه بالون الكحلي مزخرفه من اكمام من الخصر
وراحة عطرها يسبقها
ادريس عدل جلسته وصفر باعجاب :واااو جوهرتي الثمينه طالعه حلوه
ردت جوهره بغرور:اصلن انا دايم حلوه
ادريس : وين رايحه اكيد عزيمها
جوهره : عزيمه ذا الظهر لا طالعه المشغل وراي سهرا
كملت كلامها:اتصلت علي ام ركان تشتكي منك تقول ولدك ماعنده بيت
جالس على كبدي
ادريس حط يده على راسه :كذابه يمه لا تصدقينها
والله ماجلست على كبدها جالس على كنبهم
اتجهت لباب مستحيل دخلي ولدها على قلوب الناس لكن مو فاضيه له الحين
اكتفت بكلمتين:ادريس خلك عن سخافه لا تروح لهم الناس مايبغونك
ادريس :وش اسوي يشهد الله اني احبهم حتى يمكن انام عندهم
اصلن حنا مو سوى مو نارا صديقة بنت...
ما كمل كلامه الا يسمع صفقتها لباب
طلع جواله :الله يعنيك ياباب و انا مكانك هجت
التفت لمكان نارا :مو صح نار ..اعوذ بالله وين راحت
..
عند نارا
لما دخل ادريس انسحبت وراحت الملحق خارج الفله
غرفه مظلمه لايوجد سوى نور الابجوره على لوحه بدأت تكمل رسمتها
بشكل سريع
قفص مفتوح وخارج منه عصفور مربوط بحبل
الرسمه كلها بالون الاسود
مثل نظرة صاحبها للدنيا والحياه

نارا عمرها 20 منذر عمها 22 اخوها ادريس 18






تكملة البارت


في نفس اليوم

دخلت بيت ام زوجة ابوها مع اخوها راكان

اخوها فقط من الاب

بعد السلام ...

صعدت خزامى لغرفة سديم اخت زوجة ابوها
اول مادخلت نطت على سرير سديم وانسدحت
على ظهرها :سديم "ماسمعت رد قالت بصوت
عالي:سدوم
سديم منتبه عليه اول مادخلت :يا ذا النشبه انت
جايتني البارحه والحين ذا اظهر جايه
خزامى:وكل يوم ..وش تسوين
سديم بطفش:قاعده احفظ قصايد المتنبي
وكأني طرمه ماعرفت اقرأ كلمه وحده
خزامى انفجرت ضحك:ههههه امانه بالله قولي
هههه مااتخيل
رمت عليها الكتاب:اقولك مااعرف اقرأ كلمه
تقولين قولي
خزامى:بلى هبل قولي
سديم بجديه:اسمعي صوتي تحسي انك قدامك
المتنبي
خزامى بتسليك:قولي يامتنبي
سديم قالت نص البيت
خزامى:هههه تكفي لا تكمل
سديم رجعت الكتاب خزامى
طنشت الوضع على جوالها

.


تحت عند زوجة ابو خزامى

ام ساره الجده:انا اللي اعرفه ان البنت تشتكي

من حرمة ابوها مو انتي تشتكين منها

ساره: هي تعامل معي عادي بس كذا ربي ماخلاني اطيقها
"تغير سالفه :اقول رائد وين ماعاد اشوفه
الجده:وانا ادري عنه داشر الولد
ساره :طيب وين صقر
راكان:يمه انتي شغلتك بس وين هذا وين هذاك
الجده رمت المركه عليه: وش بلاك انت ماتستحي على وجهك هذه امك
ناظرت بتجاه الباب لما سمعت القفل الباب ينفتح
ابتسمت الجده لما جاء صقر حفيدها هو اكثر واحد له معزه اكثر
من عيال اخوانها الباقين :ذيب عند طاريه
صقر سلم :الله يحيتس ساره وش القطعيه
راكان قام بالقافه:هيه ترا امس جيناكم
صقر :كمل نومك كمله
راكان رجع انسدح

ذا صقر اكثر واحد تعتمد عليه كل شي هو ابن اخوها الكبر
الكل يحترمه وكل يشهد على رجولته عشقه البر يحب الكشتات وطالعات وصيد...
بس ماهي مرتاحه له اكثر من شهر والحزن على وجه

نرجع الاحداث

صقر ويعدل شماغه بحركه إمراتيه:وين سمسم
الجده: في غرفتها
نادها بصوت عالي خشن من طبيعته :سديم
نزلت سديم من سمعت صوته وحضنته
صقر بجديه :ترا زعلان على لتس
سديم ابتعد بدهشه:ليه
صقر :
صقر :قبل اسبوع لما جيتي بيتنا حلا شافتك تفتشين لاب حقي وش تبين فيه
سديم هذه ماتمسك لسانه :ولاشي بس اشوفه لان بشتري مثله
الجده: انا اعلمك وش تبي فيه
سديم بصراخ:لايمه
صقر ابتسم نادر يبتسم مع سديم وجدته غير:ايه قولي
سديم قبل لا تكلم جدتها بسرعه : ايه قاعده اسرق الغازك الشعريه اقولها
لصحباتي ارتحت
صقر:بس ليه ماطلبتيه اعطتس
راكان بعد المخده على وجه:تدري انصدمت لما ماقلتها شي انت اي احد ياخذ شي
من اغراضك شوي ترميها بالرشاش
تبغاه تقولك
الجده ملاحظه صقر الايام ذي مايخلي احد ياخذ من اغراضه ماكان قبل تسذا
تتذكرت لما اخذت مقراظه عصب مو من عوايده

انسجمو سواليف مع صقر وقصايده وكشتاته
ليا العصر
خزامى سبحت عليها سديم
لسى في الغرفها
لحظه رن جواله واستغرب انه رقم غريب: ايه انا صقر ...وين اي مستشفى..ك
طيب جاي
اخذ مسبحته وطلع
الجده استغربت :صقر وين رايحن
مارد عليها اول مره يسحب على جدته وهذا توتر جدته
..
نرجع قبل ساعه تقريبا

طلع صقر من الدرج وسمع اخته حلا تقول:بابا لا نركب مع سيارة صقر
ابو صقر:الحين وش تفرق سيارتي عن سيارة صقر
بزعل:الا تفرق لانه سيارة صقر
صقر :انا بروح جدتي انتم اخذو سيارتي
حلا نقزت:ههه
ابو صقر :سلمني عليها
صقر سلم على راس امه ابوه

قبلها بربع ساعه

لف شماغه على وجه مو باين الا عيونه
وقف عند سيارة صقر فتح الكوبت وعطلها
ابتسم :بس ضغطه على بنزبن تنفجر هه


عائلة ساره
ولدها راكان 17
اختها سديم 18
اخوانها ناصر عياله صقر 26 و حلا 8
وفهد عياله رائد 28

نهاية البارت


آخر من قام بالتعديل Mm_1ma; بتاريخ 11-07-2018 الساعة 01:24 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 10-07-2018, 10:25 PM
صورة Mm_1ma الرمزية
Mm_1ma Mm_1ma متصل الآن
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: اوراق صفراء تساقطت على الرصيف/بقلمي..


عدلته مع إضافه جزء جديد
اسعدوني بتعلقاتكم
لو كلمة شكرا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 12-07-2018, 02:15 AM
صورة Mm_1ma الرمزية
Mm_1ma Mm_1ma متصل الآن
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: اوراق صفراء تساقطت على الرصيف/بقلمي..


2)اوارق صفراء تساقطت على الرصيف



قاعد يسوق السياره تايه مايدري وين يروح
ابد مو صدق خبر وموت اهله
كلهم ماتو بنفس اليوم
صورتهم ماتفارق عقله
كيف كان محروقين
مو مو واضحه ملامحه
بسبب الحروق
شد على دركسون. الشرطه راحت مكان انفجار سياره يمكن يطلعو معهم شي
او يكون شخص وراء ذا الشي
الى الان مو مستوعب..
فقدهم مره وحده
كيف جدته تستقبل الخبر.. معاه انخفاض في السكر
ربع ساعه هو يدور في الشوارع ويكرر:الله اجرني في مصيبتي
الان قرر وين يروح الى مسجد القريب يصلي له ركعتين
..
صلو على اهل الصقر
وانتهت ايام العزاء
والخبر كان مثل صاقعه
ساره كل يوم تزور امها
تطمن عليها
الى حالته تعب بعد ماسمعت الخبر تنومت في المستشفى يومين
..
ساعه8:00م

دخلت غرفة امها حزنت عليها فقدت ولدها الكبير
تكلمت بحزين :ماما حرام تسوي في حالك كذا ..اكلي عشان تاخذين دواك
تكلمت امها:صقر وين
سديم :مادري من بعد العزاء ماشفته ...يمه
امها اكتفت في سؤال عن صقر
شافت مافيه امل انها تكلم
طلعت لحوش تغير جو من الكابه
صح حزنت على اخوها لكن مو درجه انه تقعد تبكي
كانت مع اخوها الكبير علاقه سطحيه بسبب اكبر منها سن
راح تقفد طيبته وحنانه
حلا ابتسمت كيف كانت بريئه بحركاته
كل شي صقر يسويه لازم تعمل مثله
زوجة كانت علاقتها بعد سطحيه كيف كانت محترمه
صقر في الايام مختفي
فقده حيل كان هو كل يوم يزورهم
وخزامى بس عزتها مكالمه حتى مازارتها تقول مااحب اجواء الكئيبه
صح معها حق فقدتها هي بس ثلاث ايام ضحكت على نفسها لما تقول لها
انتي كل يوم رازه وجهك عندنا الحين تبغيها


â–ھâ–ھ
راح نبعد عن الاجواء الحزينه نروح
الحارات القديمه
دخلت المطبخ شافت خالتها منال
:خاله "ماسمعت رد منها
تكلمت مره ثانيه :والله اسفه مو كان قصدي اتشمت في عيالك
طلعت كذا عفويه
منال بطيبه: مين قال اني زعلانه منك بس تذكرت نضال
جوري بتسليك :ادعي له .,
جوري لو مااصرت عليها خالتها ساميه ماكان اعتذرت هي من الاشخاص بارده
مو همها اي شي

في صاله
ساميه بصراخ :رعد وجع وينك
رعد نقز يوم شاف الخزرانه معها:ها يمه
ساميه :انا كم مره قلت لا تدخل في الحمام بحذيانك تلعبها بالكوره برا اها
رعد :والله يمه ما اعودها
لما قربت منه امه
مسك دلال قومها تخبا وراها اللي كانت جالسه امام Tv وتابع مسلسلها التركي
كاعادتها
دلال حاولت تبعد عنه :رعد انقلع
ساميه تضرب رعد من جنب لف دلال على جات تضربه لما كل ضربات جاءت في دلال
مسكينه
دلال بصراخ :يمه ترا كل ضربات جاءت فيني
ساميه وقفت عن ضرب
رعد :يمه خلاص توبه والله توبه
منال جاءت على اصراخهم
جوري تكلمت هي تاكل تفاحه :الحين تضربينه قبل كم يوم تقولين "تقلد صوتها
:ياحسرتي على ولدي مانام الا الفجر تبغونه يوديكم مو
قاطعت كلامها لما ضربتها ساميه بالخيزرانه
:آه
دلال تمسح مكان ظربات:حمدالله انك ان ضربتي مثلي
رعد يناظر في دلال :سليم مافين شي كان المقصود انا بضرب وانتم اكلتوها
جوري بحركه سريعه اخذت الاعصا من ساميه وضربت بها رعد
:ههه وكلنا انضربنا

â–ھâ–ھ
مكان بعيد عن ازعاج المدن
شد على فروته الايام ذي بارده مع دخول الشتاء
لكن في الصحراء تكون اشد برودها
ماسك الاعصا يرسم على الارض بشكل عشوائي
الحين استوعب انه فقد اهله
كيف يتحمل غيابهم
او فراقهم
مسح دمعته بطرف شماغه ناظر في سماء و النجوم
تذكر كيف كانت اخته احلا تحب النجوم تذكر لما تترجاه انه يغير اسمها وتسمي
نفسها نجمه
بس ثلاث ايام من افرقهم اشتاق لهم
كيف يكمل عمره بدونهم
تذكر مرضه "اصلن كم شهر اموت
استفغر ربه كيف تطلعت منه ذي كلمه
هو مؤمن بقضاء ربه
اكيد من وسوسة الشيطان


قال قصيده "بصوت متحجر بالبكاء :

الصمت يكفي ويشفي صدر راعيه
لا صار كل الحكي ماله معاني
والقلب ما عاد تعنيه المشا ريه
و العين ماعاد تغريها الاماني
ياليت حزني مجرد دمع وابكيه
ماهوب عايش معي بين المحاني
ماهوب يظهر علي واحاول اخفيه
و تصير نظرات حزني هي لساني
مدري ذكرني زمان كنت ناسيه

(منقول)

نهاية البارت
















آخر من قام بالتعديل Mm_1ma; بتاريخ 12-07-2018 الساعة 03:06 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 12-07-2018, 03:13 AM
صورة Mm_1ma الرمزية
Mm_1ma Mm_1ma متصل الآن
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: اوراق صفراء تساقطت على الرصيف/بقلمي..


حسابي في سناب mm_1maa
لتحديد موعد البارتات
فقط حساب لروايه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 14-07-2018, 12:38 AM
صورة Mm_1ma الرمزية
Mm_1ma Mm_1ma متصل الآن
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: اوراق صفراء تساقطت على الرصيف/بقلمي..


3) اوراق صفراء تساقطت على الرصيف



مكان بعيد عن ازعاج المدن
شد على فروته الايام ذي بارده مع دخول الشتاء
لكن في الصحراء تكون اشد برودها
ماسك الاعصا يرسم على الارض بشكل عشوائي
الحين استوعب انه فقد اهله
كيف يتحمل غيابهم
او فراقهم
مسح دمعته بطرف شماغه ناظر في سماء و النجوم
تذكر كيف كانت اخته احلا تحب النجوم تذكر لما تترجاه انه يغير اسمها وتسمي
نفسها نجمه
بس ثلاث ايام من افرقهم اشتاق لهم
كيف يكمل عمره بدونهم
تذكر مرضه "اصلن كم شهر اموت
استفغر ربه كيف تطلعت منه ذي كلمه
هو مؤمن بقضاء ربه
اكيد من وسوسة الشيطان


قال قصيده "بصوت متحجر بالبكاء :

الصمت يكفي ويشفي صدر راعيه
لا صار كل الحكي ماله معاني
والقلب ما عاد تعنيه المشا ريه
و العين ماعاد تغريها الاماني
ياليت حزني مجرد دمع وابكيه
ماهوب عايش معي بين المحاني
ماهوب يظهر علي واحاول اخفيه
و تصير نظرات حزني هي لساني
مدري ذكرني زمان كنت ناسيه

(منقول)
توضوء وصلى صلاة العشاء
ويكرر في الدعاه :اللهم اغفرهم انك الغفور الرحيم



يوم صباح جديد
عند صقر هو لسى في البر
ركب سيارته
ويحس حاله مو بخير
واضح على وجه الارهاق وتعب
اكيد هاذي من اغراض المرض
وبعض الاحيان ماينام من شد الم في بطنه
طالع في ساعة في يده 6:00
لازم يروح الشركه اللي يشتغل فيها فقط انتهت اجازته
يبغي يقضي وقته في البر
يحس براحه اكثر من هنا
لانه يتميز بالهدوء وصفاء الجو
لكن شغله وجدته
على سيرة جدته ليا الحين يحاتيها
هل هي بخير
كيفها بعد موت ولدها
في ايام العزاء
لا كلمها ولاشي
اكيد زعلانه منه لكن مو بيده
اكيد بتحزن عليه ويزيدها حزن

بعد مشوار لوصل
اتجه لبيته
دخل
ناظر في كل مكان
الحين راح يقفد
صوت حلا بدلع وعصبيه لانه تأخر ماجاء
ولا امه كل مادخل البيت تحضنه
وترحب فيه
ولا ابوه اللي كان قدوه له
وطيبته
لما يعاتبه ابوه لا يدلع اخته اكثر من كذا

اخذ له شاور سريع ويغير ملابسه
مايبغي يطول اكثر من كذا
كل شي هنا يذكره في اهل

قرر بعد انتهى شغله يروح لجدته يطمئن عليها
بعد يروح الشرطه ايش صار بموضوع
â–ھâ–ھ
عند نارا جالس في البلكونه
تناظر تحت
وعلقها مو معها
لازم تزور اهله تشوف كيف اوضاعهم
بعد تبغي تزور نضال ماتدري يسموحنها تزوره او لا
قاطع تفكيرها دخول ادريس
:نار ليه ياماما غايبه
انسدح على سريرها :هيه ترا انا اسالك
كست ثواني وكمل :انا بعرف كيف ماتملين كذا ساكته.. انا ثانيه مااقدر
اكست
بطفش: مملها
قبل لا يطلع قال :نار بسألك بس سؤال
نار استغربت انه يستأذن قالت بهدوء:اسأل
ادريس بدهشه مصنعه: وااو انتي اللي تكلمتي
طنشت نارا الوضع
ادريس هو يسحب احد الكراسي وجلس عليه بالمقلوب ظهر الكرسي على صدره
:نار الحين لما تنامين على سريرك رجولك تطلع برا

سأل سؤال بسبب طول نارا

ماسمع رد من نارا كاعدتها
بس حب يطول في كلام كذا يستمتع
بطيبه:هاذي جزاتي ماترديني علي اسأل لاني بشتري لك سرير اطول منك
توجه لي المرأه ويميز ملامح بعدها ناظر في نارا تكلم:يقولون في شبه
بيني بينك انا ماشوف اي شبه
سكت كمل :ولا اقول فيه شويت شبه
لكن انا احلا
باس يده وطيرها لمرايه : فديت نفس ياناس ههه
طلع ورجع ودخل راسه وجسمه برا:على فكره شفتي شخاميطك كلها بالون
الاسود كنت بغير لونها لكن اكتفشت ان الوانك كلها با الون الاسود
وشتريت الوان غيرها وطشيت كل الوان سوده شفتي اني طيب"مد بوزه بزعل"
: بس ماحد يعترف

â–ھâ–ھ
بعد مخلص صقر شغله اتجه الى جدته
واقف عند باب غرفتها طق الباب عددت مرات لكن ماسمع رد
سديم جاءيه من مدرسه ابتسمت اكثر لما شافت صقر وش كثر شتاقت له
:صقر
رمت نفسها في حظنه
:صقر يادب خوفتنا عليك
صقر : لاتخافين
سديم بتسأل:صقر انت تعبان ..وين كنت ذي الايام
صقر طنش اسئلتها:جدتي بخير
سديم بحزن:لا ..انت تاركها ذي الايام بس تسأل عنك"وعادت سؤال: وين كنت
قرص خدها: مو شغلتس

دخل على جدته لما طق الباب مره وحده
شافها جالسه على سجادتها وقران في يدها
ابتسم وانسدح عندها وحط راسه على رجولها:زعلانتن علي يمه
جدته اول مره تكلم بعد وفات ولدها:لا بس خوفتني عليك
صقر: تطلعت لبر لا تحاتيني ..يمه اقري علي
جدته تسمح على شعره وتقرا عليه بعض من ايات من القران الكريم
غفه في حضنها وهي لسى قاعده تقرا
حس بطمئنينها وراحه

سديم كسر صقر بخاطرها اول مره يعاملها كذا ماجاوب على اسألتها و يكلمها
برود
قاعد تقنع نفسها ان بسبب موت اهله
â–ھâ–ھ

7:00م

عند نارا فتحت الباب بتطلع لكن كان في وجها ابوها اللي له اسبوع سافر ورجع
بسبب اشغاله سلمت عليه برود
راشد :وش اخبارك
نارا برود :بخير
راشد طنش اسلوب بنته متعود عليها:وين يابنتي
نارا :رايحه لي الماس
راشد ابتسم لها لانها غالبا تطلع برا البيت من الجامعه الى البيت : لا تطولين
هزت راسه وطلعت



ادريس دخل شاف ابوه جالس مع منذر عمه :هلا يبه تخيل من طلعت الانوار طفت
منذر :بدا سماجته.. ادريس تعال سلم على ابوك
ادريس :قاعد اقلت مسلسلات مايقولون تو مانور البيت وانا غيرتها من طلعت
الانوار طفت ..واااو ازين صح

ماحد عطها وجه

حب راسه ابوه وانسدح على كنبه:ييه ترا طفشت كل شوي نسلم عليك
راشد برود:ماحد طلب منك سلم علي
ادريس ابتسامه : لا العم المطوع قال سلم على ابوك ماسمعته
راشد قام :انا طالع فوق بريح ولا ابي عشاء
ادريس بستهبال القاء تحيه عسكريه:حاضر ايها السيد
منذر :عيب والله الحين طاقها استهبال مع ابوك
ادريس برود :عادي احسه اخوي مو ابوي كككك
اقول امي وين
منذر : ادريس خل عنك الهبال .,بعدين هي امك ولا امي وش دخلني فيها
ادريس:هههه يامطوع خف علينا شوي
منذر قام وطلع لغرفته

ادريس ملل: شكلي بتعشاء لحالي
ههه لا والله بروح لراكان اغث امه


â–ھâ–ھâ–ھ

عند الماس
كل تجمع عندها
نارا وخزامى
في الحوش
الفله حقتها تدل على ضخامه وتنسيق
بشكل جميل
خزامى حاطه راسه على رجول الماس
الماس:خزامى وش عما الوان اللي لابسته
خزامى على جوالها :عادي لبس البيت
الماس بملل : طيب متى تروحين
خزامى بزعل:تبغين قلعتي
الماس:بصراحه ايه
ان عوب بليسك المخاد يا كثرها في البيت مالقيتي الا رجلي
خزامى:رجلك احلا منها كلها رجل دب قطبي
الماس: حرام وين انا وين الدب
خزامى بستظراف:انت في الشرقيه ودب في القطب الجنوبي
الماس بتسليك :كككك مره تضحك.

بعد دقايق كل سكت

قاطع سكوتهم خزامى: ربي بلاني ب صحبات مملات
الماس : طالعين عليك
خزامى : عشاني مصحبتكم
اتصلت على سديم وفتحت سبيكر : الو يا ايها المتنبي
سديم:رجعنا لستهباك ترى مو فاضيه لك
خزامى بتغير جوء سديم :اذا مافضيتي لي مين تفضين
سديم: اقولي وش تبين
خزامى : بس طلب صغنون مره
سديم بنفاذ صبر:قولي
خزامى : امانه قولي القصيده اللي قليتها لي

طوط طوط انقطع الاتصال
خزامى:فصلت في وجهي الزبده والله كنت بغير جوها شوي
هههه بس لو سمعتو صوتها تقول قصيدها هههه
الماس :حرام تحزني مااحد متحملك
خزامى طنشتها
نارا تسمع بسوالفهم تبتسم بمجاملا بس تحس تغير جو معهم
على فكره كلهم بجامعه و درسو ثانوي مع بعض

خزامى قامت تناظر الي خرطوم الماء حق زرع وابتسمت بخبث مسكته ورشت
على لهم ماء:الجو كذا حلو ههخخ
الماس وضعت يدينها على وجها تحاول تبعد الماء عنها
اما عن نار عادي الوضع عندها

كذا قضوا احلا سهر مع بعض
بستهبال خزامى
وسكوت نارا
وثقل دم الماس مثل ماتقول خزامى

البارت القادم بنعرف على الماس اكثر


â–ھâ–ھâ–ھ
نروح لي ادريس

جالس مع اهل راكان على سفرا
تكلم بينرفز ساره ام راكان : يازين حياة الفقر تعشو على الارض والله له طعم
واااو
ساره ساكته لان ابو راكان فيه لو مو فيه طرده من البيت
ادريس بنرفزه زياده مو خليها الا يتكلم : ام راكان الحين عادي قاعده معي
بدون غطا ماني محرم لك "قال لي راكان :انت تخلي خويك يناظر امك
راكان ولقمه في فمه : الوضع عندي عادي اسأل ابوي
ناظر في ابو راكان :انت الوضع عندك عادي
ابو راكان بحنيه: انت ولدنا عايش معنا وانت صغير

ساره وشوي تكسر صحون عليه رفع ضغطها "تحملي شوي الحين بينقلع

ادريس "يمه ناظرتها تخوف ههه:بس هذا الدين
راكان :انت اخر واحد يعرف الدين
ادريس:تعلمت من العم المطوع هههه



نهاية البارت








آخر من قام بالتعديل Mm_1ma; بتاريخ 14-07-2018 الساعة 01:11 AM.
الرد باقتباس
إضافة رد

اوراق صفراء تساقطت على الرصيف/بقلمي..

الوسوم
الرصيف/بقلمي.. , اوراق , تساقطت , صفراء
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
كم تساقطت عليكِ الرؤوس قلم مضطرب مواضيع عامة - غرام 2 05-02-2015 10:54 AM

الساعة الآن +3: 02:07 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1