غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 09-06-2019, 08:35 PM
بشرى ال هاشم بشرى ال هاشم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : خـذلان الحب


البارت العاشر
~~||~~
بلعت ريقها اكثر من مره وجسمها يرجف وتحس
برد فضيييع ،،مشاعل تكلمت بصوت متقطع
وفيها رجفه:سياف اصحئ ضحك بسخريه وهو يرمي الدخان بالارض ويدوس عليه بقهررررر :اصحئ -رفع راسه وناظر عيونها -اصحئ من ايش بضبط؟؟؟؟؟؟ قرب منها وعينه بعينها وصدره يطلع وينزل دليل ع تنفسه السريعه :مشاعل اكررررهككك اكرررهك
أتسعت حدت عيونها بصدددمه اول مررره تسمعها من سياف مو مصدقه ،،،الي قاعد يصير تحسه حلم وبتصحئ منه ،،،رجعت ع وراء وهي تضم أكتافها بيدينها من البرد والخوف م تدري تخفف اي واحد منها،،،م حستت الا وبككففف قوووي يرن اذنها من قوته وطاحت بالارض،،، صرخت من الألم،،بس مو من الكف من الشي الي طاحت علي،،، رفعت ظهرها وجسمها باقي علئ الأرض،،وأطلقت اههه قوويهههه ،،، سياف نزل لمستواها ومسكها مع ذراعها ورفعها عن الأرض،،، مشاعل تبككككي من الالم،،، سياف بهدوء:لهدرجه الكف عورك؟؟!!! ابتسم وسحبها لبرا الاصطبل :اوف اوف
شاف ظهرها ينزف دممم ،،ويد مشاعل ع ظهرها،،، :اتوقع الحين يكفي،، فلت ذراعها وطاحت ع الأرض ع بطنها ويدينها لا زالت ع ظهرها ،،شقهت وبككتتت،، قهر،، حب،، خيانه ،،ظلممم،، قهررر كل شي في هذي اللحظه اجتمع عليها وقعدت تصارخ وهي تحرك جسمها يمين ويسار من الالم،،،، حل الليل ع مشاعل وهي باقي مكانها ولا تعرف وين مكان سياف او وين راح كل الي تحس فيه الحين الالم الي م وقف،، تبي تشوف وش طاحت فيه تبييي تشووف الدم بس مو قادره،،، ظلت مكانها لين غفت عينها والدموع بدت تنشف...
'
'
'
'
فـ اليـوم الثاني الساعه 9 الصباح
صحت ملاك وهي تضغط ع قلبها :ياربي مو مطمنه ع مشاعل - اخذت جوالها من على الكوميدينه ،وأتصلت عليها -
-
-

عنـد وسيـم
فتح عيونه ببطء ولف للجهه الثانيه يكمل نومته،،بس وقف فجاءه وهو يناظر صدره العاري،،مستحيل،،، رمش بعيونه أكثر من مره ولف للجهه الثانيه بسرعه،،،وهنننا كانت الصدمه،،طالع أيلين المستلقيه وشعرها
متناثر ع المخده،،،شد الفراش عليه ومو قادر
يبلع ريقه من الصدمه،، وش سووويت انا وووش سووويت،، أطلق شهقه خفيفه تركت أيلين تلف للجهه الثاني وتكمل نومها وهي مبتسمه،، وسيمم وووووشششش سووويت هذا الي قدرت تطلعه
هذاااا نفعكككك بشي،،، ع اساس هالشئ بينسييك ملاكك،، قام بهدوء ولبس ملابسه بسرعه ،،،وأتجهه للكبت وطلع أغراضه وكللل شي يخصه،، بعدها طلع من الفندق وركب سيارته -
-
-
هـدوء،، صمت،، أنفاس غير منتظمه،، جسم
مستلقي ع الأرض ويصارع الألم،، تبي تفتح عيونها بس مو قادره،، كانت الشمس ع عيونها ،،وبس ترمشها ولين الحين يدها ع ظهرها،، مستحححيل يكون هذا سيااااف هذا مو انسان هذذذذذذا مو بشر -شهقت بألم -من يسوي بزوجته كذااااا مننننننن ،،قطع عليها رجل سياف وهي تهز راسها،، حاولت تفتح عيونها،،،بس مو قادره،، نزل لمستواها ببطء،، وحجب عنها ضوء الشمس بجسمه العريض،، حست بظل وهواء بارد بعد م كانت الشمس الحاره تحرقها،، :باقي مكانك
مشاعل وأخيرا قدرت تفتح عيونها وناظرت فيه :سـ.. ـياف
سياف:نعمممم؟
مشاعل رفعت ظهرها بصعوبه ،،ورجعت شعرها المتناثر ع وراء،،:ابي ماء! '
-سكت -
ألتفتت عليه وشافته يناظر بفراغ ومو يمها - أخذت نفس ورفعت يدينها وحاوطت رقبته وهي تحس بضعففف :سياف
سياف ناظر يدينها ورجع يناظر لها :عفت
اسمي من كثر م تقولينه!!!!!!!
أبتسمت ابتسامه باهته ودفنت راسها بصدره
وشدت بيدينها ع رقبته،، تدددوور الأماااان،،ومن حضنته حست براحههه شديده ،ودفنت راسه برقبتها،،، م تبي تنتهي هاللحظه ويرجع سياف القاسي،، ناظرت يدينه الي مستند عليها بالارض وجالس ع أطراف اصابع رجله، ولا حرككك وكأن
جبل قدامها،، سياف حاول يقاول بس مشاعل
الخائفه تقاوم وماتبي يرجع لقسوته
'
'
'
'
وسيــم
وقف عنـد المحطه ونزل يشتري له مويه يبرد ريقه،، معصببببب ومو متأكد من الي سواه لين
الحين ترك كل شي وراء،،وأولها شهرته الي كان
بيطلع منها فلوس كثييره،، ركب السياره وسكر
الباب بقوه وضم يدينه بعض وشددد عليها،،، وسيم لين هنا وبسسس الي سوووويته أكببر
غلط انت قاعد تغلط بحياتك كثثير،، شغل
السياره وع شفاته ابتسامه سخريه،، ومن درئ
عن وسيم،،عقد حاجبه بضيقه،،وحس بأهتزاز
الجوال،،تأفف ،،من بيدق علي بعد،،،طلعه من جيبه ورد :الو
أيلين بدلع :وسيم؟!
'
عض ع شفته وبحده:وش تبيين؟؟؟!
'
أيلين رفعت حاجبها :وش فييييك معصب؟؟ شين وقوي عين؟
وسيم عصب:ومنننن قالك تلحقيييني للغرفه
من قااالللك تقررربيييين مننني -وبحده وهو راص ع اسنانه-ايليييين انا كنت امممس زي الثمل مضااايق وانتي استغليتي الفرصه!!!!! الي في بالي صاررر
ايلين بأستغباء:وش صار!
شد ع قبضت يده الي كل م عصب او تضايق
ضغط عليها لين تبرز عروقها :بلا استغباء -وبهدوء يخوف - أذا م تكلمتي الحين واللله ثم والله لايصير شي م يعجبك
أيلين بخوف من تهديده ونبره صوته:لااااا م صار شي كبييير وبعدين وينك صاير تسحب ع البرنامج
وسيم بهمس:وسيم رايح الرياض وسيم انسحب -بعدها سكر الخط ورمئ الجوال ع المرتبه الي جنبه-
-
-
-
-
عند سيـاف
تنهد ومسك ذراعها بقوه وبعدها عنه بقسوه:
تقربين مني مرررره ثانيه م تلومين الا نفسك
مشاعل ،،ذراعها بتنكسر،،، وجهها يحرقها،من انفاسه ،،فك يدها بقوه،، وقف ووقفها بطوله،، وصلت لصدره،،سياف لف يده اليسار ع ظهرها
وضغط علئ الجرح بقووه ومشششاعل تحس
بيغمئ عليييها :اااااااهههه-غمضت عيونها من الألم
سياف بعصبيه :قرببببك يقرفنننننييي وجودك
يسووود كل شي قداممممممي -وبهستيريه جنونيه-لاعااااااد اشووووفك قدامممي اكككررررهككك بذبحكككككك
ودفها بقووه، طاحتت ع الرمل ،،ظهرها تحس انننشللل من الطيييحه تحس الجرح مكشووف وقاعد يدخله الهواء بدون رحمه،،، ذراعها ينبض من قبضته الي تركت علامه عليها ،
مشاعل حاولت تستوعب الكلام والي قاعد يسويه فيها ،،بس الالم اللي بيدها ،،نساها،،
كل شيء حولها اصابعه ..علمت عليها.
. بشكل واضح،، ضمت نفسها،،وبكت
بهدووووووء،، دمووووع تنزل،، وروح تحترق،، تبييي تهررب تبي ترجع لملاك وللبيت والأمان
الي كانت فيه بس مو قادره من كبر المزرعه ،،بس كان فيها الاصطبل الكبير وبيت صغير خشب
سياف :قومي داخل غسلي وعدلي شكلك المبهذل
حست بضعف ومو قادره تقوم بس حاولت لين قامت واخذت شيلتها المرميه ومشت
للبيت بخطوات متمائله
'
'
'
'
نـروح لخـالد
وقف قـدام المرايه وهو يعدل غترته ومضايقه :غصوون وش أسوي م أبي اتزوجها
غصون ضحكت:من قاللك تسوي يعنيي وتفزع
لخويك شوف يمكن الحين، مع زوجته ومستانس
خالد ناظرها بنص عين :اقول أخلصي نادي امي نروح
غصون راحت تنادي امها وهي تضحك،،صرخ خالد: غصووون زفت خلاص
غصون وهي كاتمه ضحكتها وبصوت عالي :خلاص بس امش امي تحت
رش رشتين من عطره ونزل :يمه
ام خالد وهي تعدل نقابها:هلا
خالد :قولي لاتروح
غصون ضحكت
ام خالد :لاباللله اقول امش بس -مسكت ذراع وطلعوا-
'
'
'
'
مـرام
مسكت فستانها وقعدت تدوور فيه بالغرفه :
هييين خويلد اجل تساعد خويك -وبسخريه-
الحين تلقاهم مستانسين وانت بتعيش بجحيم
دخلت امها :مرام يلا الضيوف جو
مرام :خالد جاء؟
ام مرام :لا باقي بس خالاتك جو انزلي سلمي عليهم -مرام قربت منها - ام سياف جات
ام مرام طفشت من أسألتها :اي
مرام أبتسمت :زين -بعدها طلعت من الغرفه
هي وأمها ونزلوا تحت -
-
-
سيـاف
يمشي بالمزرعه ويدينه بجيوبه،،والهواء يداعب خصلات شعره،،، تنهد بعمق،،، سياف يكفيييي قسئ طلقها وانتهئ كل ذا عشانها م قالت لك بالجنين ولا عشان الماضي الي محيته ورجعته -ضحك بسخريه -امي سمعتتتت كل شييييي
نزل راسه وضغط عليه بقوه،،،قطع عليه صوت
الجوال،،، طلعه من جيبه ورد:الو
خالد بحلطمه:وينك بعد م بتحظر؟؟ .
سياف عقد حاجبه :احظر وش!!! .
خالد :ملكتي من مرام اليوم -وبتذمر-ياخي
م قدرررت اطلع نفسي من هالورططه
سياف ضحك:مبروك منك المال ومنها العيال
خالد تنرفز :أقول ع شحم وتعال انتظرك
سياف لف عينه وناظر الباب الخشبي :نص ساعه وانا عندك -بعدها نزل الجوال وسكر الخط-اخليها وأروح ولا أخذها معي؟؟
حط الجوال بجيبه ومشئ للبيت الخشبي بضيقه،، مشاعل طلعت من الحمام وهي رافعه شعرها الغرق فوق،،وتلبس عبايتها،،الي باقي فيها بقايا رمال
سياف دخل وبجفئ:بروح لملكة خالد اليوم مشاعل ناظرت فيه برود وراحت تجلس ع الكنبه :روح -وبداخلها روحه بلا رده -
سياف ضحك ضحكه فز قلب مشاعل منها :
وش فيها الحلوه صارت م تهتم بخلييييك هنا
يعني لحالك بهالمزرعه الكبيره
من قال هالكلمه فزت من مكانها:نعمممم
سياف هز راسه وهو يتكتف :وين البارده الي قبل شوووي
مشاعل :مووولهدرججججه يوصل فيك الحقد
سيااااف خيررررر ليييين هنا وبسسسس تو مسقطه والحين قاعد تضربني القااااه من بطني ولا ظهري
ناظر ذراعها وبأبتسامه هادئه :ولا تنسين ذراعك
مشاعل تجاهلته:بروووح معك ونزلني عننند اختي واذا تبي بعد طلعنا من بيتك،، فجاءه وقفت غصه بحلقها وبدت تبكي،،، يككككفي !!!يككككفي الي قاعععد تسويه تراااا اناااا زوجتكككك مو معقول عشاني م قلت لك اني حاممممل مو معقووول عشان قلت لك زين جات منك -شهقت بقوه-ليله امممس حسيييتك وحححشش حسيتك مو بشررررر،،، بلع ريقه وهو يسمع كلامها،، بس للأسف م اثر فيه ولا شييي :خلصتي كلامك
مشاعل توسعت عيونها :ووووشش فيييكك انتتتتت
سياف :ولا أقولك امشي ابي افتك، منك، انا
طلع بعد م ترررك كلمااات انغرزززت بقلب مشاعل وخلت دموعها تنزل بكثره،،، ياربي لاااااا يارب تطلعننني من هالعناء ،،ضغطت ع صدرها،، هذا موووسياااف،،صرخت،،، مووووسييياف
'
'
'
'
'
الســاعه 9 الليـل
كان البيت مليان وأصوات متداخله ويجمعها صوت الدق،، مرام جلست ع كرسيها وهي تنتظر خالد يدخل،، نزلت راسها وشافت طرف ثوبه لما دخل،،، م تدري ليييه حستت بشعوور غرريب،، م تحبه ليش توها تحس بهالشعور ،،،ضحكت بقهر،،، طبيعي اي وحده مكاني بتحس بهالشعور،،، حاولت تجاهله بعدها رفعت راسها،،، وناظرت له وهو يجلس بكل رررزه،، كان عاصب راسه بالغتره واضح فيه م يبغئ،، مرام بأسلوب ينرفز :وش فيه المعرس زعلان؟؟؟؟ .
خالد من طرف خشمه:مرام خلينا نخلص بسرعه لان الوضع كاتمني
مرام عصبت بدون وعي :لاواللله ومن قالكككك تخطبني ولا أعلمممم بوي بالي صاير
خالد ناظرها بنص عين:فيك خير قولي له...
مرام بلعت ريقها من لف عليها وناظر عيونها :
وش بتسوي يعني؟! .
خالد اخذ نفس :شرايك نقطع الكيكه ونخلص
مرام سكتت وجات بتمد يدها تاخذ السكين
بس خالد سبقها وقطع الكيكه بسرعه،، لفت عليه وبصوت هادي:بشويش ع الكيكه
خالد سكت وابتسامه جذابه ع شفايفه،، اخذ
قطعه من الكيكه وقربها من فمها :افتحي فمك
مرام تنحت فتره وهي تناظر عيونه،، ي ربي لااااا وش هالشعوووررر؟؟؟؟؟ هذا وما قد سووويت الي فخاطري كيف بيهون علي قلبيييي،،،، خالد بهمس:مرامموه وين رحتي -وبحده-اخلصي
فتحت فمها وأكلها بنعومه وأصابعه لامست شفايفها :ترا فيه شي اسمه شوكه
خالد اكل بقايا الكيكه الي بأصابعه :م اتعامل معها -اخذ فاين ومسح فمه واصابعه - تبين ألبسك الحين؟؟؟
مرام حطت يدها ع قلبها،،، اوووف حركاتتته تقتل،،، خالد لف عليها :اوه وش فيك؟؟؟
نزلت يدها بسرعه وبثقه:اي لان ع قولتك الوضع كاتمني
ضحك ضحكه تخرفن:والله م طلبتي شي ي مرام
سحب الدبله من الطاوله الي جنبه،،، ولف عليها وهو يعدل جلسته ويمد يده:هاتي يدك..
'
'
'
'
ملاك
كانت جالسه بالصاله وتابع فلم،،،الدموع
في عيونها،، والغصه ماسكتها:حيوووواانننيين كلكم ي الرجاللل كذذذا - لفت ع مشاعل-مو كذ.... سكتت بعد م شافت اختها نايمه :ياربي وش فيها من جات وجهها ذابل؟؟؟!! '
نزلت الفشار الي بيدها وقامت تقوم اختها :مشاعل قومي لغرفتك؟!..
مشاعل تحركت بضيقه :حيووان
عقدت حاجبها :منهوو؟؟ '
مشاعل شهقت وكأن شي ع صدرها وتبي تتخلص منه :عذبنننني وضرربننني واهانني
ملاك طلعتها مع الدرج وهي مستغربه ومحاوطتها بيدينها عشان م تطيح:سياف؟؟..
مشاعل نعسانه ويادوب تتكلم :ابي اناااام
وصلوا للغرفه ونزلتها ع السرير،،،ملاك جات
بتغطيها بس كانت هنا الصدمه،،، توسعت عيونها ع الأخر وهي تشوف دم ع يدها :مشـ.. ـاعل
مشاعل لفت للجهه الثانيه وكملت نومها،،،، ملاك انفاسها سررريعه ومصدوووومه:مشاااعل وش الي بظهرك
قربت منها تشوف،، بس سمعت صوت الباب يدق،،،ناظرت يمين ويسار وهي ترجف،،، وكأن الفرج جاء لما دق الباب،،، نزلت بسرعه مع الدرج مع مخاطاه الدرجه لدرجتين،،وصلت للباب :يببببه
فتحت الباب ويدينها ملطخه بالدم:يبـ... أنششلللللل لساااانههاااا وتجمممددد الدم بعروقها ، وسيم طالع فيها،، ونزل نظارته الشمسيه ،،وتكئ ع الباب وهو يتكتف ويناظر وجهها،،،ملاك انتفض جسمها ،،وحست الاكسجين انقطع ،،طالعت بوجهه،كان راسم احلى ابتسامه ع وجهه..دق قلب ملاك خوووف،،وإحساس ثاني، بس ملاك ماعرفت تفسره ،،غير انه خووف ،،بس،،لالا،، ياملاك،، كان في شيء ماعرفتيه وسيم يتفحص كل جزء.. من وجهها،، كيف تغيرت وأحلوووت،،، ضحك،،، اكيد لانها طلعت من العذاب الي كانت تعيشه معي،،، قرب وجهه منها ..وهي ماتحركت.. تبي تتحرك،،بس ليش مااقدر،،ابي ارمش على الاقل،، !!
وسيم ركز. بعيونها،، وقال بصوت هادئ:ايش تسوين من وراي؟؟؟؟
ملاك مخدره بس لسانها ينطق وعيونها ثابته:ماسويت شيء..!!!
وسيم بنفس الوضعيه،،وبنفس الهدوء:مااصدق انتي اكيد مسويه شيء.؟؟؟
ملاك نفس الوضعيه،، ولاترمش،، ونفس الهدوء:والله، وربي ماسويت شيء..!!
وسيم قرب اكثر وهي ثابته وقرب اكثر،، حتى صار يحسون بأنفاس بعض وبهمس:اجل ليش بموت عشان اشوفك ليش مقدر انام ولا أكل ولا أشرب وانتي مو ببالي هاه !!قولي ليش ايش مسويه لي انتي...؟؟؟
ملاكك راحت فيها،،وغاب عقلها عن الواقع،،قلبها هو اللي يحس وهو اللي بيجاوب،،وسيم سكت،، وهي ضايعه من كلامه،، ونظراته،،وقربه منها،،وريحة عطره،،غمضت،، واخذت نفس.. !!
وببحه وهي مغمضه.:يمكن هذا ،وبجراءه-حطت يدهاع قلبه-وسيم نزل عيونه مع ايدها
و كملت:يمكن هذا يحس فيني ..
.وفتحت عيونها ،،ووسيم رفع عيونه،،لعيونها ،،وكملت،،وهي مركزه بعيونه :
يحس فيني ويقولك هي تبي تشوفك وهي تفكر فيك ..!!
وسيم ضااع معها،، وهي بعد ونست عن الدم الي بيدها ونستتت كل شي صار،،وسيم قرب منها زياده وهي قربت ،،وسيم مركز ع شفايفها ،،،وهي غمضت عيونها،،بسسسس فجأه ،،فزوا..!!
'
'
'
'
عند مرام،، بلعت ريقها ونفس الشعور يرجع لها،، مدت يدها ومن مسكها بيدينه البارده حست جسمها تكهرب،، وضغطت ع يدها الثانيه تخفف توترها،، خالد ابتسم بهدوء وضغط ع يدها:بسك رجفه ترا بلبسك دبله بس
مرام بقهر من الشعور الي داخلها :اخلص بالله
ضحك وهو يحرك راسه يمين ويسار،،،وبدا يلبس الدبله ،،غمضت عيونها وأخذت نفس،، خالد بعد م خلص اخذ دبلته ولبسها،،، مرام ناظرت فيه وبدون م تحس:خيرر؟؟؟ خالد:وش الي خير-ضحك-ولا تبين تلبسيني
مرام بلعت ريقها بعد م حست ع نفسها،، :م بقئ الاهي -قربت منه ومدت يدها تاخذ السلسال الي جنبه ،،،بحيث صار صدر خالد ع جنبها الايمن ،،أبتسم بعد م شاف ظهرها العاري ومد يدها ع ظهرها قبل لا ترجع،، مرام حست بقشعريره وطيحت السلسال،ورفعت ظهرها بسرعه،، كانت بترجع للكرسي وتجلس بس أستندت ع الطاوله وتحركت،، وانكب العصير :اووووفففف
خالد ضحك من قلبه وم يدري ان هذي الضحكه خلت مرام تتوتر اكثثر:نعم تضحك
خالد :وش سويتي انتي ترا بس لمست ظهرك وسويتي هالحوسه كلها
مرام تكتفت وهي ترفع حاجبها :وشووو بس طاح الذهب وها بشيله -نزلت وشالته بسرعه -والعصير انت السبب
،،،طوئ شفايفه لداخل فمه وكتم ضحكته
مرام بعصبيه:يلا قوم انتهت الملكه
خالد قام وطلع من المجلس بدون اي كلمه،،هاللحظه توسعتتت عيونها وبقهرر:ووجججع لييييييه يطلللللللع مفرووض يلبسنننني -ضربت برجلها الارض -انا الي قلت له ،،فكت علبه الذهب وبدت تلبسه قبل لايجي احد '
'
'
'
خالد طلع لرجال ومسك واحد كان ماشي :وين سياف
عقد حاجبه الولد :اتوقع طلع من دخلت انت
خالد انقهر :اوك شكرا
مشئ من عنده وطلع جواله يدق عليه:يوووه
صار لي ايام منه ويروح بسرعه '
"""سيـاف""" '
كان بيدخل البيت بس سمع الجوال يدق
وبنفس اللحظه حس بيد تشد معصمه،، لف بهدوء،،شاف بنت واقفه ومتنقبه،، :سلام عليكم
سياف رفع حاجبه:وعليكم السلام؟؟!! مين
ميعاد بخبث:معك ميعاد
سياف هز راسه :اها -سكت ولا كأنه صار شي من قبل وانها سحرت مشاعل زوووجته،،، ميعاد بهدوء وهي تقرب منه :وين زوجتك؟؟ .
سياف بنفس هدوئها :بيتها؟! .
ميعاد:وليه انت مو معها؟؟!! '
سياف نطقها بدون وعي:م أبيييها!
ضحكت براحه كبيييره،، وقربت منه وهي تمسك يده وتضمها بين كفوفها :سياف احبك
بلع ريقه وهو يناظر عيونها ،،ولا يدري بأبتسامه الخبث الي وراء النقاب،،، :ااء وش بغيتي؟؟؟
نزلت يده،، وضمته بقووووه وكأنها تنتظر هالحضن من زممااااااان :كانت تتكلم عنك زوجتك بكثثثرره خلتني أحبك غصب عني -تنهدت-م قدرت أكرهكككك
سياف رفع يده وشد عليها،،، توسعت عيونها هاللحظه،، مومعقول السحر يسوي كذا بعد،،، أبتسمت وتخبأت بحضنه،،،ونسواا انهم بشارع :سييااااااف
بعدها عن حضنه بسرعه ولف ع صوت بوه:لبيه
ابو سياف ناظر ميعاد وأبتسم بهدوء:أهلين مشاعل،، قرب منها يسلم عليها بس سرعان
م تراجعت ميعاد ع وراء،، لفت ع سياف وناظرت عيونه الذابله،،، سياف :اهلين يبه
سلم عليه وباس راسه :أعذرنا بنمشي بس
كنت ابغئ اخذ كم حاجه من البيت
ابو سياف ساكت ويناظر ميعاد،، غطت عيونها
من شافته،،وابو سياف
نزل عينه ع يدها،،،شافها نحييفه
غير مشاعل ،،ضحك:مشاعل وراك نحفتي
سياف مسك يدها :تامر ع شي يبه
ابو سياف رفع حاجبه،،، وش فيها لاتتكلم ولاشي ،هز راسه يمين ويسار ودخل البيت وسكر الباب بعده،،،، سياف فك يدها وركب سيارته،،وميعاد لحقته وركبت قدام بكل جراءه:سياف اسفه
سياف قبض ع يده ونزل راسه:ميعاد انزلي
ميعاد سكرت الباب وتكتفت:م رح انزل
سياف انصدم من جراءتها،، وبقهر حرك السياره ومشئ
'
'
'
عند ملاك فزت من شافت بوها وراء وسيم،، وبتصريفه وخوف :يبببببه مششاااعل
علي دخل ودف وسيم لبرا:ووش فيها !!!!!!!
ملاك مسكت يده وطلعوا فوق بسرعه ودخلوا
الغرفه،،، مشاعل كانت شبهه نايمه ومن سمعت صوت الباب ينفتح بقوه فزت و مسكت ظهرها
من الألم :ااااههههه
ملاك راحت لها وكأنها حست ع نفسها وتذكرت
اختها وبدموع:يبببهههه شووووف الدممم
اشرت ع يدها والفراش ،،،مشاعل لفت عليهم
وعيونها نص مفتوحه ونص مسكره من شدت
الألم ،،وبهدوء غريب :وش جابك
علي قرب منها وبعد يدها عن ظهرها وحط
يده مكانها بخوف :مشاااعل وش صاررررلك
من سووووو فيك كذذذذذااا اذبححححههه
مشاعل ضحكت بسخريه:تذبحه؟؟؟؟
بعدت يده وقامت من السرير بصعوبه :اطلعوا
برا
ملاك تبكي :مشاااعل وش الي بظهرك
مشت لبوها وهي منحنيه بظهرها وطلعته برا،،، لفت لملاك :ملاك اطلعي
ملاك طلعت مع بوها وهي مستغرررربه من الجممممماد الي قدددامهاااا مو معقووووله هذي اختها ،،،،بارررررده ،،،وعيونها باهته،،،ملاك لفت لبوها:يبه اختي " شهقت "تغييييرت كثثثير
علي مسكها وضمها لصدره وهو يمسح ع شعرها
يهديها :انا بشوف لها حل معليييك
بلعت ريقها بعد م حست بالأمان بحضنه،،، وفجاءه تذكرت وسيم و بعدت عنه،، وسيمممم ،،،نزلت تحت بسرعه ،،،وطلعت مع الباب وشافته مو موجود،،، معقوله يكون حلللم،،، بس لا هووو جاء الا شفته ،،ناظرت يمين ويسار،، بس م لقته له اي اثر ،، سكرت الباب ودخلت،،، شافته بوها بالصاله وراحت تجلس جنبه بعد م غسلت يدها
علي بحده:من وسييممم؟؟؟
ملاك عدلت جلستها وأخذت نفس عميق :
اءء معرفه هـءـو دق الباب وفتحته
ضحك بسخريه :وانتي تفتحين الباب
لرايح والجاي؟؟؟!
ملاك رفعت حاجبها :اتوقع م لك شغل
علي عصب:الا لي شغللل بنتي؟؟؟،،، ،
ملاك تكتفت وناظرت لفراغ:لو صدق بنتك كان دورت عليها ف كل مكان
علي :وسويت هالشي
ضحكت:اي واضح لدرجه رحت تتزوج وتخلي
امي المريضه الي ماتت بسببك
علي مسح ع جبينه وقام :انا طالع الحين اجي
القاك مجهزه اغراضك م لك قعده هنا ،،بعدها طلع وسكر الباب بعده،، ملاك قامت بقهر وطلعت فوق :شيييين وقوي عين،، فتحت باب غرفت اختها وشافتها طالعه من الحمام وتنشف شعرها :مشاعل
مشاعل سكتت وهي تعلق المنشفه وتمشي لتسريحه تعطر شعرها وتمشطه :وش فيييكك ياخي قسم خفت عليك
مشاعل ابتسمت ابتسامه باهته:م فيه شي ،،عقدت حاجبها بألم وكملت:تعالي ابي ارتب غرفتي وأغير مكان السرير والدولاب
ملاك توسعت عيونها :منجدك انتي!
مشاعل بعد م خلصت حركت شعرها يمين ويسار وراحت لدولاب تطلع ملابسها :اي
ملاك نزلت راسها وضغطت ع اصابعها :بس بوي غصبني اروح معه
مشاعل لفت عليها بسرعه وناظرت فيه :ننعممم نعممممم؟؟؟؟؟!!! وش قلتي انتي
ملاك حركت كتوفها :م قلت شي كان معصب
مشاعل رجعت تطلع ملابسها :اجل م دامك م قلتي شي وما دافعتي عن نفسك براحتك
سكرت دولابها بقوه وفتحت دولاب سياف،،اول م فتحت الدولاب حست بريحه عطره القوويه والمميزه،، شعور غريب،، مختلط بكره وحقد وحببب واشتيييااااق،،، موقادره تبلع ريقها من الدموع الي تحجرت ف عيونها
ملاك بنبره هادئه:انا م قلت شي بس عشان ابيكم تاخذون راحتكم انتي وزوجك من جيت هنا م. جاء الا مره
مشاعل كانت ساكت وهي تاخذ تيشيرت من دولابه وتضغط عليه بيدينها،،، '
'
'
وسيـم
طلع من شاف ابوها وركب سيارته :معقول يكون بوها؟؟؟!!،،،ضرب الدركسووون بيده بقوه،، اووف م اممداني
اشبع منها،، حرك السياره ومن بين وهو يمشي شاف سياره فارس رايحه عكس الاتجاه،، لف وطلع نفس توقعه،، وش يبي منها بعد ذااااا،،، رجع ع وراء،، وقف قريب من البيت يراقب تحركات فارس،، نزل فارس وبيده باقه ورد كبيره وكيس اسود كبيررر،،، ضغط ع يده بقووووه وهو يحس بقهههرررر وغيره غير طبيعيه،، ي ليييت اني م جيتهم ومعي ملاك،، عض ع شفته بخفه بعد م شاف فارس يدق الباب،، هاللحظه يارب يجي الي جاني عشان يوريها '
'
'
'
عنـد سياف
حس نفسه مخدر ومو عارف اي اتجاه يمشي ومن معه ومن قااابببل،،،سحب فرامل وقف السياره،، ميعاد لفت عليه بسرعه:سياف
سند ظهرره ع المرتبه وضغط ع صدره بيده وعيونه مسكره وشاد عليها:ليييه يصييير معي
كذااا لييييييههههههه
ميعاد عقدت حاجبها بخوف،،...

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 09-06-2019, 09:45 PM
بشرى ال هاشم بشرى ال هاشم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : خـذلان الحب


البارت الحادي عشر
~~||~~
ميعاد عقدت حاجبها بخوف،، غريب م صار لمشاعل زي م صار له ، مشاعل كانت طبيعيه هذا مو طبيعي،،، ميعاد قربت منه وحطت يدها ع يده:سياف وش تحس فيه؟!
،،
شهق بقوه وفتح عيونه :ميعاد اكرها اكررها
ميعاد سكتت فتره وهي تتمعن في ملامحه عن قرب:اي عادي اطلع من هالضيقه وتزوج يمكن ترتاح
سياف بعد وجهه عنها وناظر لشباك:من؟
ميعاد :من ايشش؟؟؟!! ،
سياف :من اتزوج !!
ميعاد تجمدت للحظه وهي مستحيه تقوله ،،يوووه موهذا الي ابييييه ،،بس لا فشللله اقول
له انا ،،،سياف لف عليها وناظر عيونها :من اتزوج؟
ميعاد تجرأت بعد م شافت عيونه:انا
ضحك بهدوء:توافقين؟
ميعاد هزت راسها ،،وعينها ع ابتسامته :اكيد
كان قلبها يددددق بقوووه من ضحكته وابتسامته ونبرته الهادئه الي زادته حلاوه،، سحب يده من تحت يدها وضغط عليها :عادي تتزوجين مريض؟ '
'
'
'
نـروح لخـالد
كان منسدح ع سريره ويلعب بشعره ويضحككك:مرام مرام بالله الحين ليه منقهره
مرام بقهر:خالدوه لاترفزنننننيييي
خالد:وش خالدووه ذي؟!!! ،
مرام وكأنها لقت شي تقهره فيه:اي خالدوه وش فيها
خالد :اقول لاعاد اسمعها مراموه
مرام ضحكت بنعومه:م دامك تنرفزني
احلم م تسمعها مني ي خالدوه
خالد عدل جلسته واخذ الوساده وحاطها بحضنه يتكي عليها :خلاص بالله!! المهم يمكن اجيك اليوم
مرام :وش تبي ! م ارتحت الا لما خلصت الملكه عشان م عاد اشوف وجهك
خالد ضحك:افا هذا اذا م كنتي تتمنين تشوفين وجهي الحين -وبغرور- من الي م يبغئ يشوف وجهي
مرام بنفسها اي والله :اقول انا م ابغئ رح لذولا الي يتمنون يشوفونك
خالد :انتي اولهم وبروح لك
مرام بلعت ريقها بتوتر من كلامه :تبي شي بسكر
خالد :سلامتك بس عاد تجهزي والبسي عدل
مرام عصبت:ككلل تراااااب اعرف البس من قبل لاتعلمني
سكرررت الخط وهي تسمع ضحكه الي يفز قلبها،، نزلت الجوال وحطت يدها عليه،،، اووف خلاص انت بعد مو ناقصني غيرك
'
'
'
'
مــلاك
رمشت بعيونها وهي تناظر مشاعل وهي تضم
تيشيرت سياف وتستنشق ريحته بعمق،، رجعت ع وراء وطلعت من الغرفه بهدوء،، ع طلعتها سمعت صوت الباب يدق،،، نزلت وكانت بتفتحه بس تذكرت كلام بوها،، وانتي تفتحين الباب لرايح والجاي!!!،، حست بالأهانه من هالكلمه،:ميين
فارس :اننناااا
ملاك بهدوء:وش بغيت؟!
،،
فارس:جبت لكم كم غرض
ملاك ابتسمت :م له داعي تعب نفسك
فارس :تعبك راحه
ملاك انتظرت فتره :طيب فارس نزلها عند الباب
فارس عقد حاجبه:طيب ليه م تفتحين الباب
ملاك :م اقدر
فارس نزل الاغراض وكان بيمشي :فارررس
فارس وقف:هلا
ملاك :شفت وسيم؟
فارس :لا
ملاك بخوف عليه:طيب دور له بالله هو موجود هنا
توووسعتت عيوونه وكأن مثل الصاعقه نزلت عليه ،،كككيف جاء ومتتتتى،،،:وش دراك انتي؟!
،
ملاك وهي م تدري بأي شي صاررر بينهممم
ف الاحساء:هو جاء هنا شوف وينه
فارس ضرب برجله الارض،،، وهو مو منتبه لنظرات الي تراقبه،، شكلها م فتحت له،، ضحك وحرك السياره قبل لايشوفه
'
'
'
'

عند سيـاف
ميعاد سحبت يدها بتوتر وخوووف ورجعت
لمكانها:اء سياف رجعني لبيت خالتي
سياف ناظر لها :وين بيت خالتك؟؟
،،
ميعاد وعينها ع الطريق :جنب بيتكم
سياف ابتسم وحرك السياره:اووه اجل تقربين
لجيرانا
ميعاد ابتسمت لأ بتسامته:ايووه كل شوي اجي عندها
سياف :اطلق من يجي جيرانا
ضغطت ع اصابعها ،،كلامه واسلوبه الهادئ ،،وحركاته،، تسبب لها توتر وخوووف غير. طبيعي مع ان هذا الشي الي تمنت توصل له وصلت له ،،لفت عليه وشافته يناظر الطريق ويده ع فمه ويد يسوق فيها... -
-
-
عند بطلتنا مشاعل
جلست ع ركبتيها وهي تناظر لتيشيرت وتتذكر كل شي صار بينهم وهو لابسه كان يجذبها شكله بالتيشيرتات الي تملئ دولابه ،،ابتسمت ورمشت بعيونها :سيياف تجنن عليك التيشيرتات
سياف ابتسم بثقه وعدل تيشيرته:كيف بس
اشتريت كثثير عشانك
مشاعل ناظرت له وتكتفت:لا والله
قرب منها وسحب يدها للغرفه وفتح دولابه :
شوفي قبل امس قلتي احب التيشيرتات عليك
واليوم جبت كل ذي عشانك تحبينها
لفت عليه مشاعل وناظرت عيونه بحب :احبك
طيب
رفعت يدها وضمت بقوهه،،، لااااا لااااااااااا
،،،مشاعل رجعتت للواقع المررر،، وصارت تسحب التيشيرتات من الدولاب وترميييهاا بكل مكككااان بشكل عشوائي وهستيري،، وووينننككككك ويننكككككككك،،، وبدموع وهي تصارخ،،، ابيييك اشتتتتقتتتت لكككككككككك
شدت ع التيشيرت وعضته بين اسنانها،،ماصارت تشوف شيء من الدموع الي تنزل ،،بلعت ريقها وقلبها حست بمثل السكين،تدخل وتطعنه ،،لييييه سيااااف تغيرت للييييييييههه ،،شهقت بقوووه ورمت نفسها ع الارض والتيشيرت باقي بيدها،،،،، ما أوجعني تغيرك المفاجاء ولا اوجعني جفا صدك وانت تتجاهلني ،،انا لا من تذكرت ايامنا وخذاني الحنين ابتسم وانا اتخيلك قدام عيني تضحك
،،،صحت من عممق التفكير ورمت التيشيرت الي بيدها ،،،م رح اخخللليك تتغيررر علي بهالسهووله مممممم رح اخلللليييك تضررربننني وتخلي اثار ضربك ع جسمي وتروح،، قامت واخذت عبايتها
المرميه ع الكنبه ولبستها وهي طالعه '
'
'
'
عنـد سياف
نزل ميعاد بيتها واتجهه لبيت امه وهو يدور
عذر يقوله لبوه اذا شافه :أقول اختها موجوده
وما أقدر،،، مسح ع شعره ونزل يمررها ع وجهه الذابل،، ليييه صرت اصددد،، لييييه صرت اكرهها وما اطييق شووفتها،، ضرب بيده الدركسون وهو يكمل بقهر،،، للييييه لازاااانننت الظروووف ترررجججع تشييين،،ماانتبه الا وهو واصل للبيت ،،وقف السياره وقبل لاينزل شاف بنت واقفه عند الباب:من هذي!!!
نزل وحط مفتاحه بجيبه ،،ومشئ لها بخطوات بطيئه،، هاللحظه قطع عليه فتح الباب،، رجع بسررعه ع وراء واختبأ وراء السياره
ابو سياف بعد م فتح الباب :هلا؟
مشاعل بصوت مبحوح:السلام عليكم
ابو سياف :اهلين وعليكم السلام
مشاعل رفعت عينها وناظرت لعمها بضعف:
عمي وين سياف؟
عقد حاجبه من قالت هالكلمه وناظر لها لفتره:
كيف وين سياف !!مو قبل ساعات كان معك
مشاعل بهدوء :كيف كان معي؟؟؟ وانا من اياممم م اشوووفه...
'
'
'
ملاك
دخلت البيت وهي تتمشئ بكل ركن وتفحصه :
يالله لو م انخطفت كان كنت اعرف بيت اختي
من اول،، ابتسمت،، بس زين انخطفت،، ضحكت ع تناقضها،، وطلعت فوق تجهز اغراضها،، هي بتطلع من البيت عشان م تضايق اختها المتزوجه،، بس للاسف م تدري وش الي بينهم،،، بعد نص ساعه،،اتصلت ع بوها وطلعت للحديقه تنتظره:الله شزينها هالحديقه تكفيهم الثنين،، م كملت كلامها الا وتحس بيده تغطي عيوننهههاا.. '
'
'
'
عنـد خالد
وقف عند الباب وكان بيدقه بس تراجع لما شاف مرايه ع الشباك ،،ناظر للباب ورجع يناظر لشباك خليني اعدل غترتي قبل لاادق،، مشئ للشباك وقف قدامها يعدل غترته،،بعد ثواني م حس الا والشباك ينفتح بقووه :لااااا
فز من مكانه وطيح البوكيه الي تناثر بالارض
مرام ضحكت بصوت عالي :وهههههههههههههههههههههه ،،
،حطت يدها ع فمها،، هههههههه
خالد رفع حاجبه وبهدوء :وجععع الناس ذوق
مرام وهي تتكي ع الشباك:وانا مو من هالناس
خالد ناظر للورد المتثاثر:والله م تستاهلين
مرام كاتمه ضحكتها :شرايك تدخل مع الشباك
زي العشاق الي بأخر الليل،،هاللحظه م قدرت تكتم ضحكتها من نظرات خالللد :هههههههههه ااهه ي ربيييي شزين نظراتك،،، خالد قرب منها وبحركه سريعه سحبها لجهته وصك وجهها بصدره،،، '
'
'
'
عند ابوسياف بلع ريقه بخوف من توقعه :
يعني انتي م جيتي مع سياف هنا
مشاعل هزت راسها بلا
ابوسياف :ولا كنتوا بتاخذون حاجه من البيت
هزت راسها بلا وهي صامته ومو فاهمه شي ،،ابوسياف عض ع شفته بقووه وهالشي لاحظته
مشاعل :عمي فيك شي؟؟؟!!
ابوسياف بالسان مفلوت:اليوم سياف جاء مع وحده..
مشاعل جات بتتكلم بس سبقها سياف وطلع:مععلليش يبه
ابو سياف لف عليه بسرعه:بسممم لله
من وين طلعت انت !!!!!
سياف ابتسم بطريقه جذابه ومشئ لمشاعل
يمسك يدها:ابد والله كنت معها بس تبي تخوفك علي
عقد حاجبه بضيقه:وووش فيكككم انتم؟؟؟؟
. كأن احد ضاربكم ع راسكم
مشاعل وما أدراك م مشاااعل ،،كانت عيونها عليه من طلع من المكان الي فيه،، قلبها نغزها،، ويدينها ارتجفت من مسكته يده البارده،،م تدري تصرررخ عليييه ع العذاب الي سواه فيها ولا ع شوووقها الي ماللييي قلبها،، في هذي اللحظه اختلطت كل المشاعر،، حب، شووق،، كره،، حقددد،،سياف لف عليها ونزل عيونه لعيونها لفرق الطول،،وكانت عيونها تلمع بس هو لاأحساس ولاضمير
سياف بهدوء :أء يبه تبي شي
ابو سياف بعصبيه من تصرفاتهم :روح بس
دخل وصفق بالباب
مشاعل استوعبت وسحبت يدها بقوووه:
من البنت الي كاننننت معككك؟؟؟!!!
،،، سياف رفع حاجبه وتكتف :شوف من يتكلم! شتبين انتي ؟؟؟! ،،،بالله اطلعععي من حياااتي
صعقتها هالكلمه وتركتها تتجمد في مكانها للحظه : سياف -طنشها وراح يركب السياره،، بس مشاعل من الضيقه الي فيييها والضغوطات صررررخخخت بأعلئ صوتها - سيااااااف وجعععععع
وقف سياف ولف عليها بسرعه:بوووي لايسمع
شهقت بدموع :من الي كانت معككككك!!!!
،،، سياف عض ع شفته بخفه ومشئ لها :امشي لسياره
مشاعل هزت راسها بلا:م رححح اركب معككك الا لما تقوولين من هـ..... م كملت كلامها الا وسياف يسحبها مع يدها. ويركبها السياره،،، سكر الباب وراح يركب،،، '
'
'
'
عند ملاك
فزت بقووه وطيحت الشنطه الي بيدها :مييييننن
--سكت ويدينه ع عيونها --
ملاك بدت تخاف ورفعت يدينها ع يده تتحسسها:منن انتتتت -وبنبرة خوف- ترا بوي بيجي الحيين والله لاعللممممه
وسيم ضحك ونزل يدينه لتحت وضمها :انا حرامممي
تجمممدددددت مكانها وحستتت التنفس انقطع عندها للمره الثانيه،، كان ضامها من وراء وحاط ذقنه ع كتفها،،، حراره جسمها ارتفعت ولين الحين مو مستوعبه،، وسيم بهدوء مريح :ملاك وين رحتي
ملاك واخيرا تنفست :وسيـ.. ـم
هز راسه وسكت
ملاك ما قدرت تتحكم في نفسها وتصرفاتها :
كيف؟
وسيم بعد عنها ولفها له :وش الي كيف -ابتسم- احد ضربك ع راسك
ملاك رمشت بعيونها :اء من
هالمره م قدر يمسك ضحكته :ههههههههههههههههههههه لا شكل جد انضربتي ع راسك ،،ابتسمت ع ضحكته وجات تضمه بس سمعت الباب يدق،، لفت بسرعه :بوي جاااء
وسيم :مو رايح لين تكملين الي كنتي بتسوينه
توسعت عيونه بصدمه،، يمه كيف عرف :وش ! م كنتي بسوي شي..
وسيم غمز لها وفتح يدينه :من زمان عن حضنك- واشر بعيونه ع حضنه - تعالي
ملاك كانت في حاله لايرثئ لها،، انفاسها سريعه ،ومو قادره تبلع ريقها،، تحس اول مره تعرف وسيم وتعرف شخصيته كانت تحسبه قاااسي وماعند ضمممير،،،ناظرت يمين ويسار ،،واخيرا للباب الي يدق لين الحين :اء اسمع وسيم بوي عنـ..... سكتها وهو يسحبها لحضنه ويشد عليها :أستانننست كثثثير لما عرفت انك لقيتي بوك
واختك -وبهمس - م صار يأنبني ضميري
بعدها عنه بعد فتره وملاك لين الحين متخدره ،،وسيم بضحكه :شكلك م تعودتي ع وسيم كذا - اشر بيده - باي،،، بعدها مشئ وطلع فوق السور
بخفه،، وهالحركه ذكرتها لما سرقوا،، صحت من تفكيرها ع صوت الباب الي صار يدق بقققوه،،، اخذت شنطتها من الارض وراحت تفتح :منننن
علي :سااعه ادق الباب
ملاك :كنت اجهز اغراضي
علي اخذ شنطتها من يدها :يلا أركبي
ملاك مشت لسياره وركبت وهي تصفق بالباب : وجععع
جاها صوت :شوي شوي ع الباب
ملاك لفت بسرعه وشافت شاب راكب قدام:
من انتتت؟؟؟ ،،سكت ومن بعدها ركب ابوها ومشئ '
'
'
'

عـند خالد ومرام
مرام سكتت وانقطع نفسها من بعد م ارتطم وجهها بصدره ،،،وخالد ظل ساكت يناظرها :وين الي تضحك قبل شوي!!! ،،مرام رمشت بعيونها وحاولت تسحب نفسها
بس خالد اقوئ منها ومثبتها بين يدينه :ها!!! مرام :يوووه فكني تراك اقرفتي
خالد :والله - قربها له زياده وما يدري هالشي
يذوب مرام اكثثثر -
مرام بسرعه:لا امزززح قربك حياااه
خالد بأبتسامه جانبيه :جد
مرام هزت راسها وهي تتمنئ يفكها ،،خالد ناظر تحت وشاف لو فكها بتطيح،، رجع يناظرها :تبين افكك
مرام هزت راسها وكانت بتتكلم بس خالد فلت
يده وطاحت :اااهههههه
خالد ضحك وعدل غترته :انتي قلتي بنفسك
فكني
مرام قامت ونفضت ملابسها :وججع بس مب
ع الارض
خالد :اووه اخطيت صراحه م ارجعك واسكر الشباك بعدي؟؟؟؟؟
،،،، مرام ناظرته من فوق لتحت :خلاص انتهت الزياره
خالد :صدقتي
لف بيمشي بس مرام وقفته وهي تمسك ثوبه :أء
ناظرها بنص عين بدون م يلف :فيه شي اخت مرام
مرام :وجع وش اخت
خالد :يوجعك وانا من عرفتك وانتي بس وجع
مرام فكت يدها وتكتفت :لا والله ع اساس انت م تقولها م علينا وش وضع الورد
خالد مشئ وقبل لايطلع:لميه وارميه في الزباله
بعدها طلع وسكر الباب،،، مرام ضربت برجلها الارض :ااووووففف وهذا كل م قلت له شي
يطلع طيب اجلس ياخي - لفت تناظر الورد -
اجل الزباله،، راحت له وجلست تلمه :احلم ارميه
'
'
'
'

عنـد بطلتنا مشاعل
دخلت البيت وسكرت الباب بقووووه بعد م دخل سياف،،،لف عليها وهو رافع حاجبه :بطلي هالحركات
مشاعل تكتفت وسندت ظهرها ع الباب :خيرر؟؟ لمتئ!!!!! كممم المده الي محددها!!! كمممم التجاهل عندك ولا كأن عندك زوجه او بيييييت -وبصرخههه- لمتتتتتتي بتتتتظظظظللل كذذذذا
سياف مشئ لصاله وجلس بأول كنبه :لتموتين
حست زي الرصاصه اخترقت صدرها من بعد
هالكلمه مستححيييل يوصل فيه الكره لهالحد
،،هي وششش سوووت،،، راجعت تصرفاااااتها،، ولقت الماضي هو الي يمكن غيره بس لااااا،،، هو متغييير بزيااااددده هووو يكرهنننني هووو يبغااانننني اموووت الوضع تطووور والموضوع تعقد زياده،،، ابتسمت ابتسامه باهته وراحت له ،،سياف رفع عينه لها :فيه شي؟!!! ،،،
مشاعل هزت راسها بضعف :اشتقت لك
سياف :هذا انا قدامك
حركت راسها يمين ويساره والدموع تجمعت
في عيونها والغصه ماسكتها :لا
سياف قام :م عندك سالفه
مشاعل مسكت يده قبل لايمشي :انت متأكد
انك سياف!
سياف بملل :لا قرينه
مشاعل شهقت وهي تبي تطلع الغصه الي حارقه حلقها :مووو سياف متأكده
سياف سحب يده بعنف :خلاااص عاد
مشاعل م تحملت ومسكت تيشيرت وهي تناظر عيونه وتركز فيههها :وووشششش الي غيييرررك وووويييين سيااااااف الاووووووللل وييييننن سياااااف الي يحببببني ومستحيييل يعيششش بدووووننننيييي وينننهههههه - شهقت بققوووه وهي تضرب صدره بيدينها الصغيره بدون توقف -
سياف كان يناظر فيها وكأنه جبل قدامها لا يتحرك ولا يتكلم،، ينتظر متئ تنتهي،،، :اككررررهككككك اكككررررهككككك
هاللحظه سياف بدا يعوره صدره وبعد عنها،، :خلصتي!!!
،،
مشاعل عضت ع شفتها ونزلت راسها :اي اطلع
سياف :مو طالع بنام هنا
مشاعل بهدوء بسبب ألم راسها :طيب
لفت بتمشي بس سياف وقفها وسحبها لحضنه....ارتطم وجهها بصدره وحست بيدينه تحاوط اكتافها،،:مدري ليييه صرت م اطيقكك اكرهك قليييله فيك ،، مشاعل م اوصف مشاعرها،،حب،، كره،، اشتياق،، خوف ،فرحه، حقد،كره، اشمئزاز،، هاللحظه حست
بشي غررريبب حسست ان هالكره قد صار لها،، معقوله انسحر،، اكيييد ،،كرهه مو طبيعي،، رفعت عينها له :شكرا
بعدها عنه :الا وين اختك
مشاعل عقدت حاجبها :اي والله م لها حسسس
تركته وطلعت فوق بسرعه :ملاااكككك
دورت لها بغرفتها ولا لقتها :اوووف راااحتتت
رجعت ونزلت تحت بحلطمه وشافت سياف منسدح ع الكنبه وحاط المخده ع وجهه،، وقفت وجلست ببطء ع الدرج وظلت تتأمله من بعيد ،،،اهخخ سياف لازم اتأكدددد،، مو معقول ،، عذااابببك و- هذي اللحظه بكت لما تذكرت عذابها في المزرعه كان زي الوحششش م رحمها ولا استطلفها،،تمددت ع الدرج وقعدت تبكي الا ان عفت بدون م تحس '
'
'
'
فـي اليــوم الثــاني السـاعه 9 الصباح
صحت مشاعل من ألم ظهرها وأشعه الشمس
الي دخلت ع الصاله،، :وش جابني هنا
تمسكت بحدايد الدرج وقامت بصعوبه
قاطعها صوته :تجهزي العصر
مشاعل عقدت حاجبها ولفت بسرعه:سياف
سياف كان واقف بدايه الدرج ولابس تيشيرت
احمر وبنطلون بيج،، والنظرات الشمسيه ع عيونه ،مشاعل تلعثمت من شافت شكله :اء ليه!!!
،، سياف وهو نازل :امي معزومه عند جيرانها وقالت جب مشاعل
مشاعل ناظرت فيه وهي متنحه ع شكله وتتمنئ م يطلع :لحظه
لف عليها ونزل نص النظاره:وش تبين؟
مشاعل بتصريفه:اء ودني السوق م عندي ملابس
سياف رجع النظاره وبسخريه :اول شي رتبي
حوسه ملابسك الي فوق بعدين اطلبيني السوق
،،بعدها طلع وسكر الباب،،مشاعل تنهدت بضيقه وتذكرت ملابسه الي حاستها وملابسها،، طلعت فوق ودخلت الغرفه،، :خذا التيشيرت الي احبه بعد،،،مشت لدولاب وبدت ترتب حوستها الي امس...
'
'
'
مـلاك
م نامت من أمس وبس تتقلب ع فراشها وتبكي ،،معقوووله بوي صاررر بخيييل،،لييه حاط قصرره هننناا بوسط بيوتت صغيره داخلها ناس تتمنئ فلوسه،،ضغطت ع راسها وهي تتذكر وسيم لما سرقوا من هالبيييت الي م توقعتههه
ابدددااا يكون بيييت ابووووهههاااا **************************
وسيم لف السياره ودخل قريه مهجوره
ومرعب شكلها ،وقف السياره أول م وصل
المكان المطلوب ،،ولبس قناعه :يلا
ملاك صارت تتنفس بسرعه وهي خايف :لا وسيم الله يخليييك لا قول انك تستهبل
وسيم راح لجهتها وفتح الباب وهو يسحب يدها ،،وملاك صارت تمشي معه وهي ترجف من الخوف ،،دخلوا شارع وقعدوا يمشون ،،وقف نظر ملاك
ع قصرر قدامها،ملاك بنفسها:مستحييل هالبيت الي بأحلامي يصير بهالارض وبهالمكان المهجور
وسيم لف عليها :هه مستغربه من هالبيت ترا
راعيه بخيللل يقطر بفلوسه عشان كذا حطاه
بهالارض القذره - غمزه لها-خليني اطلع فلوسه
ملاك بلعت ريقها ولفت عليه وهي تترجاه:
الله يخليككك تكفئ لاندخله خلنا نرجع
وسيم بدون رحمه :لايكثر هناك فيه شنطه
فيها ملايين وبدخل انا وياك ناخذها الحين العائله مو بالبيت ،،،ملاك عضت ع شفتها وهي ترجع للواقع،، اجل الي كان معنا بسياره امس هو الي وقفنا لما كنئ بنطلع مع
السوررر ،،ضربت بيدها طرف السرير وقامت،، زووججتتته هي الي غررقته بفلوسها العجوووز،،م كملت كلمتها هذي الا وتدخل عمتها :ملاااككك يلا قومممممي
ملاك تغطت بالفراش بسرعه وسوت نفسها نايمه
عمتها لطيفه :ياررربي من هالبنت باقي نايمه
مشت لشباك وفتحت الستاره الكبييره الي تغطيها كلها :يلاااا قوووممييي
ملاك تحركت وبعدت الفراش عنها :نعمم ؟؟؟يالله صباح خير
لطيفه :لا والله م فيه صباح خير وانتي فيه،،قومي بس الفطور جاهز كلي مع خوك
ملاك رفعت حاجبها:مب خوي
لطيفه عصبت:خوك عصب عنك
ملاك :وش يدريني انه ولد بوي مو من رجـ.... صدمتها لطيفه وهي تعطيها كففف :وعمممئ
ان شاءالله،، لما كنتي مخطوووفه وليتك قعدتي
بوك تزوجني ومن ثاني شهر حملت منه،،، ملاك كانت مصدومه وحاطه يدها ع خدها...
لطيفه بأمر :من اليوم انا الي امشيك
ملاك رفعت راسها وقامت :تخخخسسييين
ومن انتتتتييي تمددييين يدكككك وتتأمرييين
عليييي
لطيفه بصوت عالي :عمتككك ،،عممتككك وغصب عنك رضيتي ولا م رضيييتي،، وعايش بفلوسي
ملاك :يا شيخه مع نفسك انتي وفلوسك مو
مضيعنا الا هي - وبسخريه - احسن انسرقت منك مليوون في زياده،، بعدها مشت ودخلت الحمام الفاخر وتركت عمتها في صدمتها،، وش دراها انها انسررقتت؟؟؟!!!،،وبعددد عاارففه العدد الي انسرق،،، لا مو معقوله،، نزلت تحت بسرعه وشافت ولدها سامي تأكله المربيه:وين علي؟؟ ،،
المربيه :قبل شوي طلع
،،
لطيفه تركتها وراحت لصاله الثانيه والجوال بيدها تدق :الوو
عمر :هلا يمه
لطيفه :وينك؟؟؟ ،،
عمر :مع زوجك
لطيفه بشويه عصبيه :كم مره اقولك لاتقول زوجي
عمر ابتسم :خلاص ولا يهمك عمي
لطيفه :بسألك ملاك قد شفتها من قبل ،،
-عمر سكت -
لطيفه :عمممرر
عمر بكذبه:لا يمه م عمري شفتها
لطيفه :انت ذاك اليوم قلت لنا كان مع الرجال بنت وهربوا؟؟؟!! م لمحتها هي
عمر بنفي :لا ابدا
لطيفه تنهدت:ياخي البنت وش عرفها انها انسرقت فلوسي ولا بعد تعرف عددها
عمر عقد حاجبه،،، بتفضحح نفسها الغبيه :
لا ابد يمه م اعرفها
لطيفه :اجل فمان الله
بعدها سكرت الخط وقامت تنادي ملاك:ملاااككككك
وقفت نهايه الدرج وظلت تناديها لين نزلت
ملاك وهي مطنقره :جيتتت -وبصوت واطي -مسحي دموعك
لطيفه اشرت ع طاوله الطعام :روحي كلي
تعدتها ملاك وعينها ع سامي :غصب حتئ الاكل
،،اول م وصلت لطاوله جلست جنبه وقعدت تناظره:ولا بعد مربيه
لطيفه:كلي وخلي عنك النظرات
ملاك اعطتها نظره استفزتها وبدت تاكل.. '
'
'
'
طلعت مشاعل من الغرفه ع اذان الظهر وظهرها يعورها وبطنها يعورها من الجوع،، اوف اهلكتني هالغرفه،، تركتها تلمع وريحتها كلها نظافه،، سكرت الباب ونزلت تحت بس وقفت بوسط الدرج بعد ما شافت سياف يدخل وعينه ع الجوال،،والنظاره ع شعره ،،شكله كان ملفت،وجذاب ،، نزلت ببطء وجات بتدخل المطبخ بس وقفها صوته :.....

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 10-06-2019, 08:41 AM
بشرى ال هاشم بشرى ال هاشم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : خـذلان الحب


الشخصيات.. -
-
مشاعل؛ عمـرها 22 سنه، انسانه رقيقه وحساسه
سهله في التعامل ، تحب تحاول تسعد من حولها
قد م تقدر، صبوره وتتحمل الألام، بس اذا عصبت
تصير شخص ثاني م تتحكم حتئ ف تصرفاتها
وهالعاده ماخذتها من ملاك، -
-
-
ملاك؛ عمـرها 23 اكبر من مشاعل بسنه، عندها
طاقه عاليه جدا، عفويه ، محبه لتغير وتكره
الروتين، واسعه الخيال ،ملسونه ولازم تاخذ
حقها ولو بعدين ، تجمع شخصياتهم الطيبه
وصفاء القلب همهم يعيشون الحياه بسلام
والباقي ع الله، امهم توفت من بعد م انخطفت
بفتره، وبوهم تخلئ عنهم -
-
-
علي ابوهم : عمره 48 ، انسان متسلط وهمه
الفلوس ، ترك بنته مشاعل وزوجته بوسط
اصعب الظروف وراح يتزوج لأجل ع قولته يغير من نفسيته ، يحب يمشي الكل ع مزاجه. -
-
-
لطيفه زوجته ؛ عمـرها 50 ، تاجره وفلوسها تغطي بلد عندها ولد اسمه سامي من علي
عمره سنه ، وعندها ولد من طليقها الاول
اسمه عمر، عمره 20 ، شخصيته منفتحه
ويكره الكذب، يفكر بعقله ف الامور العاطفيه ، كريم عكس امه ، يحب يساعد الاخرين
ويسعئ دايما للمثاليه ،قنووع وطموحاتهم
محدوده...
'
'
'
'
سيـاف : عمـره 29 سنه، شخصيه صريحه
مؤهل لتحمل المسئوليه بشكل كبير ،واقعي
في تعاملاته بدرجه كبيره، يكره الاستفزاز ، حنون وفيه من العصبيه، هادئ ويحب الهدوء
خالاته : سعاد ، وسلمئ، وامه سميره -
-

مرام بنت سعاد ؛ عمـرها 23 سنه ،شخصيه جريئه عنيده ودائما تدور ع المثاليه، تحب المغامرات ومستعده تضحي بنفسها عشانها، مستحيل يمر ع بالها شي الا وتجربه سوا كان خير او شر ، روحها مرحه لكن الشيطان مغلب عليها...
خالتها سلمئ عندها بنتين اريج وريم ' مالهم دور'
-
-
-
خـالد صديق سياف: عمـره 29 سنه، انسان متواضع ،وواقعي في تعاملاته ،محب للمرح، ذكائه واضح ويكون ف الغالب صاحب نظره لها شعبيه كبيره ،له عزه نفس قويه ولايقبل الاهانه، نادرا م يسمع لقلبه ويفكر بعقله قبلها، عنده
اخت وحده واسمها غصون. -
-
-
ميعاد؛ عمـرها 22 ،شخصيه شريره، وتكره
الخير لناس، تسوي اي شي لاسعاد نفسها ،تحب التملك والراحه التامه ، تعرفت ع سياف من جات عند خالتها الي تصير جارتهم ،
'
'
'
'
وسيم : عمـره 27 سنه ، يتيم الام والاب ، يكره
التحكم وكرامته فوق كل شي، غيور
جدا ،يكتم مشاعره ولايبينها ، يخطف الجو
بلطافته ،يتجاهل مشاكله دائما ويلجأ لنوم ،
يميل الا الثقل وعدم المبالاة، يعتمد ع نفسه
في كل شي سواء ضيق او سعاده ،بسرعه
يتنرفز، ابتسامته حلووه وجذابه.
. *فارس وعادل اصدقاءه ف الميتم نفس الاعمار*
-
-
-
نبـذه بسيـطه عن شخصيـات ابـطالي 🌸
اشكالهم تخيـلوها مثـل ماتبـون.

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 10-06-2019, 09:14 AM
بشرى ال هاشم بشرى ال هاشم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : خـذلان الحب


البارت الثاني عشر
~~||~~
سياف برود وعينه ع الجوال :ابيك تطلعين من
البيت
عقدت حاجبها مشاعل وقلبها توقف نبضه للحظه:وش قصدك؟!! ،،
سياف سكر الباب وراح يجلس بالصاله :مو متحمل وجودك معي بالبيت اطلعي
مشاعل تحملتت اهاااانات كثثيييره منه بس مو لهدرجه يطردها من البيت،،، راحت له وقفت قدامه:سياااافف اناا الداخله وانت الطالع
سياف ضحك بخفه :اذا صار بيتك تكلمي
مشاعل حسسست بقهههر وححقققدد لهالأنسان الي قدامها :اي بيتك بس انا زوجتك
سياف قام وبقرف :والله شكل الكلام معك يطول م علينا روحي اذلفي مع اختك الي مدري وين اختفت
مشاعل من بين اسنانها :اعرف وين راحت مو لازم تعرف انت
سياف :اجل روحي للمزبله الي راحت لها ؟؟!!!!
انصدم،، بككككككف حااااار،،حاااار،، كف يحمل ألم،،وحقد، وكره،، وقرف،، ورد إعتبار،، ولو قليل!!! ،سياف مسك خده ،،لف عليها،، وعيون حمرا،، وجهه معصب،،عطاها كف حامي طاحت منه ونزل لها ،،ومسك شعرها ،،صرخت،،بألم:آآآآآآآآآآآآآه..!!!
'
'
'
فـ المــول
عند مرام كانت تشتري ملابس لزواجها وبعد
م خلصت وقفت عند الباب تنتظر السواق
وتطقطق ع جوالها:وجععع تأخرررر
ألتفت يمين ويسار،، ولفت نظرها وقفت
واحد تمييز وقفته ورزته،، حطت الجوال بالشنطه وراحت له،، الا هوو،، كان لابس بلوفر ابيض وعليه جاكيت جلد اسود مع احمر وبنطلون بيج ،،واخيرا لابس كاب ومنزله ع وجهه،، مرام شافت نظرات البنات له وانقهررررت،، وعع م يخلون احد في حاله،،مشت تبي تروح له بس حست بيد تمسكها....
مرام فزت من مكانها ولفت بسرعه :يممههه
:هههههههههههههههههههههههههه - مسكت بطنها - خوووافه
مرام ضربت كتف ريم. :وجع وش جابك هنا
ريم التفت يمين ويسار :ابد بس نشتري لزواجك الا وشبك كذا تتخبين
مرام رجعت تناظر لمكانه بس م لقته:اوووف
وقتك غلط
ريم :ليه؟
مرام مشت :باااييي
ريم بأستغراب :غرريبه هالبنننت
'
'
'
عند سياف
فك يده وقام :انا بطلع من البيت اجي العصر
القاك جاهز اوديك عند امي تروحون مع بعض
بعدها - اشر عليها بقرف - تلحقين اختك - ،،ناظرها من فوق لتحت وطلع -
شهقاتها اعتلت من سكر الباب وقعدت تبكي ع
الارض البارده:ااههه اكككررررهككك سيااااففف اكككررررهككككك - نزلت راسها وشدت عليه من الصداع ،،كانت كل م تبكي يعورها وتقعد تصيح لعله يخف الألم.. '
'
'
'
العصــر السـاعه 5
ركبت السياره وسكرت الباب بهدوء تام،،،سياف حرك السياره بسرعه وكأنه يبي يوصل بسرعه ويفتك منها :امي لاتحس بشي
مشاعل اكتفت بالسكوت وهالشي استفزه
سياف :اذاااا تكلمت ترررديننن علييييي
مشاعل برود:ان شاءالله
صدت بوجهها وناظرت الشباك
- بعد نص ساعه نزلت مشاعل وراحوا هي وام سياف مع بعض ودخلوا،، كانت اصوات الحريم
مرتفعه،، والي رايح والي جاي،، وقفت مشاعل
عند المدخل تعدل شكلها
،،، :سلااام
مشاعل لفت وشافت بنت صغيره :وعليكم السلام
البنت :في وحده تبيك هناك - اشرت ع غرفه مفتوح بابها -
مشاعل ناظرت فيها لثواني:اء تمام
حطت عبايتها بالشنطه ومشت للمكان الي
اشرت عليه،، اول م دخلت تسكر الباب بسرعه :هلاااا واللللله
مشاعل تجمممدت مكااانها من سمعت الصوت
وانقطع نفسههههها ،،لفت ببطء وبصدمه :ميعاد
ميعاد هزت راسها وع شفايفها أبتسامه خبث:
ايوه ميعاد
كانت تتكلم وهي تمشي لدولاب وتطلع مسجل
صغير:كيفك مع سياف ان شاءالله طيبين
عقدت حاجبها بضييييقههههه وعينها ع يدها :
وش تبغغغغييين
ميعاد :بالله خلي عباتك عليك لان بعد م تسمعين هالشي بتطلعين بسرعه فيكون احسن العبايه عليك
مشاعل تكتفت : طلاسم تتكلمين
ميعاد سكتت وشغلت المسجللل
شهق بقوه وفتح عيونه :ميعاد اكرها اكررها
ميعاد سكتت فتره وهي تتمعن في ملامحه عن قرب:اي عادي اطلع من هالضيقه وتزوج يمكن ترتاح
سياف بعد وجهه عنها وناظر لشباك:من؟
ميعاد :من ايشش؟؟؟!! ،
سياف :من اتزوج !!
ميعاد تجمدت للحظه وهي مستحيه تقوله ،،يوووه موهذا الي ابييييه ،،بس لا فشللله اقول
له انا ،،،سياف لف عليها وناظر عيونها :من اتزوج؟
ميعاد تجراءت بعد م شافت عيونه:انا
ضحك بهدوء:توافقين؟
ميعاد هزت راسها ،،وعينها ع ابتسامته :اكيد
غمضت عيونها،، وصدرها يطلع وينزل دليل ع
تنفسها السررررييع،، حسست بالكلام الي تسمعه مثل الطعنات ع قلببببهههها،، موقادره تبلع ريقها ولا تتنفس،، مشاعل تنفسسسسيييي تنفسسسي،طيحت الشنطه الي بيدها ورفعت راسها للسقف
،ومن رفعته تتفسستتت بعمق :اجل انتي !!!
ميعاد :كيف؟!
،
مشاعل،، ضغوووطااات الايام الي راحححت
وتغييير سيااااف وعذذذااابه لهااا ورجوووع
بوهاااا واخذذذه لملااااك كلها طلعتتت حرتهااا في كففف اعطته ايها في لحظه :ااااججججل انتي ساااحرررتتته موووو كفاااااك انننكككك تسحريني مووووكفاااااكككككك
ميعاد حاطه يدها ع خدها وعيونها متسعه ع الاخر،مشاعل اخذت المسجل ورمتت بقوه ع الجدار ،واخذت شنطتها من الارض :كلمه
واقولها والله لو م انفكككك السحر خلال هالاسبوع ان تشوووفييين شي م شفتتتتيييه - طلعت وضربت الباب بقوه،، الحريم كانوا
واقفين عند الباب من سمعوا الصوت والصراخ،، كانت بتتعداهم مشاعل بس قطع عليها صوت
ميعاد :وقفيييي...
'
'
'

مـلاك
كانت جالسه بالصاله،،تناظر وسعها وفخامتها،، لفت ع صوت سامي :ماما
ملاك رفعت حاجبها :ماما!!!! اقول روح وراك
ماماتك العجوز هناك
تغيرت ملامحه وكان ع وشك البكاء :لا لا تبكي بعدين تجي امك تبلشني يرحم بوك
هز راسه بـلا وبدت نوبه الصراخ الي تكرها
ملاك،، حطت يدها ع اذنها :ااسسسكككتتت
جات المربيه تركض وشالت سامي :خلاص خلاص
ملاك :بعدييييه مننني
المربيه طلعت من الصاله وجات لطيفه :
وش فيه يبكي
ملاك صدت عنها وناظرت البلازما الكبيره :مدري عنه
لطيفه:قومي سوي له رضاعه
ملاك لفت عليها بسرعه:نعممممممم
لطيفه :كلمه وقلتها - بعدها طلعت -
ملاك رمت المخده الي كانت بحضنها :وجعوووه
ي عجيزززز م بقئ الا هي اسوي رضاعه لولدك
-
-
-
-
في جهه اخـرئ
بروده الغرفه متوسطه والنور خافت،، بس فيه
شخص ع السرير قاعد يصارع ألم ولا احد
يدري عنه،، وسيم ضغط ع قلبه وقعد يتمايل
يمين ويسار:اااههههه قلللبييييي
رفع جسمه ع فوق ورجع ينزله،، كان حابس
انفاسه من الألم ومو قادر يتحرك،، ألتفت
ع جواله وقرب ياخذه..بس مو قادر،،اه تحممل تحممملل،،ماهي الا ثواني وصار
يشوف كل شي ضباب والدنيا تدور فيه
: انت مصاب بمرض القلببب
توسعت عيون وسيممم بصددمه:دكتورر كيف!
الدكتور طبطب ع كتفه وطلع،،،رجع للواقع وهو حاس نفسه مخنوووققق،،ومضاايق ،،ويحاول
يلتقططط انفاسه..
'
'
'
'
مشاعل
وقفت مكانها بدون م تلف :خييير
ميعاد بسخريه: ام سياف تدري؟؟؟!! ،،،
مشاعل لفت هالمره وناظرت الحريم تدور
من بينهم ام سياف،، واخيرا وقف نظرها عليها:لا م تدري بس بتدري بشي ثاني ،
مشت لميعاااد بدووون خوووف او مانع ومسكتها مع شعرها،، كانت فاقده الوعي في هذي اللحظه ،،والحريم توسعت عيونهم من جرائتها،، مشاعل وهي تحرك راسها وشاده عليه:خلللييي
كل الي هننناااا يدروون وش سووويييتتي!! ياما سكت لككك ياميعاااااد-وبصرخخه- القاها منك ولا بنت خالته م خلتووووني اعيششش حياتتتتي
زززييي النااااسسسس انتي تسحريينيي من جهه
وهي من جهه تههددني وفالاخيييير م ارتحتي
الا لماااا سحرتتتيييه تككلللمممي قولي لللهممم
،،رفعت عينها وناظرت لام سياف الي فاتح فمها ومنصدمه:خالتتتيي شووفييييها هذي !!هههذي
الي ساااحححررره ولدددكككك... مشاعل م حست الا بككككف حار ينطبع ع خدها الايمن
ام ميعاد بعصبيه :ممستحححيل بنتي تسوي كذا
ابتسمت مشاعل وتجاهلت الكف:اووه خليني ساكته احسن- ناظرت ميعاد - ابشرك الكل يدري وخالتي تدري بس انتي !!! م فيه احد يدري عنك وزي م قلت لك - رفعت اصبعها السبابه والوسطئ-
اسبوووعين،،، اخذت نفس وهي تناظر الحريم،، بعدها طلعت،، وهي تحس بأنتصار،،اخيرا قدرتت تتغلب ع الخوف الي فيها م كانت كذا بس الي صار لها خلاها تسوي ذا كله ولا تهتم لاحد..
'
'
'
'
$ بعــد مــرور شهـر $
-
-
" فـ صباح جـديـد يحمــل الكثــير مـن الاحداث "
صحت مشاعل ع صـوت المنبـه،، كانت بتمد
يدها تسكره بس فيه يد جات ع يدها وسكرته،، فتحت عيونها بصعووبه وشافت سياف قدامها،،،شهقت :سـ..ـياف
هز راسه وهو راسم احلئ ابتسامه ع شفايفه :
اي
رمشت بعيونها اكثر من مره وبلعت ريقها،، معقول ميعاد خافت وفكت السحرر،، :اء وش تبي هنا
هز راسه ورفع حاجبه :كيف وش تبي هنا! -مد يده ومسك معصمها يقومها من السرير بس
مشاعل سحبتها بسرررعه وهي خاااايفه ومتوتره
،سياف بهدوء مريح: لاتخـافين؟؟
،،، مشاعل عضت ع شفتها ونزلت راسها :لا تقرب مني
جلس سياف جنبها وبعد الفراش عن حضنها :
رجعت لك
مشاعل بصوت مبحوح:شهرر كااااملللل م اشوفك
الا لما تاخذ ملابسك وتطلع والحين جاي ليه !!!
سياف قرب منها اكثر وسند جبينه ع جبينها :
ميعاد قالت لي ككللل شي - وبهمس -لاتنسين
انك وقعتي ف نفس الموقف وتصرفاتي ما كنت متحكم فيها
مشاعل رفعت عينها لعيونه القريبه وناظرت
فيها بتركيز:انت سووويت فييييني شي
م قد سواااه احد في زوووجتتتتتته - شهقت
بدموع- وبعددددين لاييككككون طول هالمدههه
عند الي تتسمئ ميعااااددد
غمض عيونه بقوه ورفع يده لرقبتها وشدها له :
ميعاد حامل....
'
'
'
'

وسيــم
كان جسمه مرتخي ع السرير وصوت الاجهزه بكل مكان وهالشي ازعجه وخلاه يعقد حاجبه،،لف للجهه الثانيه بصعوبه ومدد جسمه وناظر للسقف
:من الي جابني هنا؟!،،هو انا بغيت اخذ الجوال بس من بعدها طحت ولا حسيت بشي،، رفع يده وضغط ع راسه،، اوووف احد يجي يفهمني،، نزل يده ع فتحت الباب ،
وسيم ناظر للباب وشاف الدكتور يدخل
،، الدكتور:السلام عليكم
وسيم بهدوء:وعليكم السلام
مشئ الدكتور له وبيده أوراق وعدل له المغذيه
، ناظر فيه لفتره :دكتور من جابني هنا !!
الدكتور وعينه ع الأوراق :شاب
عقد حاجبه :م قالك وش اسمه !!!
الدكتور جاء بيتكلم بس دخل شخص ما كان
متوقعه وسيم :فـءءـارس
أبتسم فارس بهدوء وطالع الدكتور :كيف صحته؟
الدكتور :لا الحمدلله الحين بخير بس يحاول ما يتضايق كثير او يضغط ع نفسه
فارس هز راسه ولف يناظر وسيم :كيفك الحين
وسيم صد عنه وناظر للأجهزه
فارس :شكرا ي دكتور
بعدها طلع الدكتور وجلس فارس بكرسي حوله :العفو
وسيم بحده :م شكرتك
ضحك فارس بخفه وتكتف:ليييه م قلت لنا
عن مرضككك
وسيم تجاهل سوأله :كيف جبتننني هنا !!!!!
أبتسم :مع انك اعطيتي سوال بسوال بس يلا نجاوب،، ابد والله دخلت بيتك وشلتك للمستشفئ
وسيم لف عليه ورفع ظهره عن السرير:
لا والله!!! وش جابك في بيتييي وكيف دخلت
فارس :تصدق اسألتك كثثيره
وسيم عصب :فارررس تكلم عدددلللل ،،،قام فارس وسكر الباب وقعد يمشي فالغرفه
ويدينه بجيوبه :ملاك تحبك تدري؟ ع رغم
الي سويت فيها!؟؟! خطفتها عذبتها واهنتها وباااقي تحبك،، لما ما شفت منها اي دافع
جيت لبيتك اعتذر منك،،، وسيم كانت عيونه
تمشي معه وساكت،،، فارس كمل بقهر :انا
داافعت مع ملاك ع اساس انهاااا خايفه منك
ع اااسسساس انها تبي الفكه منك وتبي تتخلص منك - ضحك بسخريه- بس للاسف هي تبيك ومستحيييل تكرهكك
وسيم عقد حاجبه بضيقه:وش دخللللككك فيها
اسوووي فيها الييي ابي
صرخ فارس بقهههر وغببببنه :الاااااا لي دخخخخل لييي دخللل انها شكككتتت لي وقتتتتتت ضعفها
هييييي شكتتت لي لما م لقت اممممااان تروح
له ،،،وسيم سحب المغذيه من يده وقام...
'
'
'
'
مــلاك
طلعت من الغرفه بخطوات بطيئه ومشت
لغرفت بوها تتسمع،، لطيفه:علييي انا مو مرتاحه
لهالبنت احسها هي الي سرقت الفلوس
علي ناظرها بنص عين :لططيفه انتي بعقلك بنتي كانت مخطووفه فاضيه تسرق
لطيفه هزت راسها :اي ولا وش عرفها اني انسررقت وتعرررف بعععد عددهم هذا الي مجنني
علي بعد تفكير :اما في هذي صادقه
قام :بروح اتفاهم معها
ملاك ركضت لغرفتها وسكرت الباب بقوووه:ليش اناااا فضيييييحه ليششش
كانت سانده ظهرها ع الباب،،حست بوها يدفه..
دف بوها الباب ودخل :ملاك
ملاك بخوف وهي تشد ع يدها :هلا
علي مسك يدها وجلسها ع الكنبه وبهدوء:اولا اتوقع تتذكرين وش صار بينك انتي وعمتك قبل شهر
ملاك بأستنكار :وش صار؟؟؟؟ ،،،
علي :الفلوس الي انسرقت - ناظرها بحده - لك
دخل بالموضوع ولا لا
ملاك هزت راسها بنفي :لا كيف بسرق بالله
علي :بكيفك لان انتي مو طبيعيه كيف عرفتي
عددهم وان انسرقت فلوس من هنا؟؟؟!!
،،، ملاك هاللحظه انحبست انفاسها وتوقف نبضها لثواني،، وششش تقول وش تجااوووب
-
-
-
في نفس هالوقت كان نفسس الشعورر عند مشاعل ولايقلللل عن ملاك،،مو قادر تبعد راسها عن راسه ولا حتئ تبعد يده الي شاده ع رقبتها،، مشاعل تحرككيي لييييه مووقادره تتحركين،،، غمضت عيونها ونزلت دمعههه جات ع يد سياف،، فتح عيونه وناظر مشاعل :اسففه
واخيرا قدرت تبعد راسها ،،رجعت شعرها وراء
اذنها،، كيف حااامل منه هووو ولا من شخصص ثاااني م فهمتتت،، مسحت دمعتها ورفعت راسها
له :وش قصدك
سياف مسح ع ذقنه وعدل جلسته :مدري م قالت لي
مشاعل بهدوء م قبل العاصفه :وش الي م قالت لك
سياف :م قالت لي اذا حامل مني اولا
صرختتت مشاعل بدون وعي :ككيييفففف م تعرررف انهاااا حامممممل منك ولا لاااا كككييييف
سياف عقد حاجبه :اهدي!! ،،،،
مشاعل قامت وصارت قدامه وهو جالس ع السرير:م فهممتتت الئ الحييين كيييف م تعرف اذا حامل منك اولا
سياف هز اكتافه بصدمه من عصبيت مشاعل اول مررره يشووفها كذذذا من تزوجوا،،قربت منه ومسكت اكتافه وشدددت علييييها :تكلم؟؟؟ وش الي م تدرررري - م كانت تبي تنطق هالكلمه بس نطقتها بغيييررره ،،قهرررر،،وغبنه ع الايام الي راحت وقالتها وهي ترجف ووبصوت عالي - نممتتتتت معهههههااااا؟؟؟ -
-
-
وسيــم
سحب المغذيه وقام :تدري شنو م طلبت منك
مساعده واعتذارك خله لك
بعدها طلع ومشئ مع الممر يطلع من المستشفئ بس قلبه نزغه فجاءه وقف ع جنب وحط يده عليه بألم:ياربي لاااا
فارس من وراء :وسيم خذ الأمور بهداوه
وسيم وعيونه مسكره :انت خليت فيها هداوه
وش حركات الاكشن هذي تخطفني وتحتجزني في مكان عشان بنتتت
فارس بهدوء:رحمتها
وسيم بنفس هدوءه:الله يلعـ***رحمتك ي شيخه
م دامك بتسوي فـ صديقك كذا
فارس :انت انشهرت وبديت تطلع ف القنوات اتوقع معد تحتاجها
وسيم نزل يده ولف عليه :مالككك دخل وأبشرك هالشهره الي ابو اسبوعين مدري كم تركتها وعشان من - رص ع هالكلمه - عشان ملااكككك
بعدها طلع تارك فارررس في حيره
'
'
'
'
مـلاك
نزلت راسها وأكتفت بالصمت وهالشي شكك علي فيها :ملاك هو انتي؟؟!!! -بلعت ريقها وسكتت -
علي بدا يعصب :اكككييد انتي ولا ككيف عرفتي
عدد الفلوووس وانها انسرررقتتت؟؟؟!!!! يعني انتي مخطوووفه وتسرقييين
ملاك رفعت راسها تناظر فيه وهي خائفه :مو انا
علي قاطعها :اجلللل كيف عرفتتتتي!!! هااااا
تجمدت للحظه ،،ترجف وقلبها شوي ويطلع من
مكانه،،، م تدرييي وش تقووووللل لهه م جاااء شي في باللللها هالوقت الا انها اضطرت تهز راسها بأيه
علي بصدمه :انننتي الي سرررقتيييي
هزت راسها للمره ثانيه وهي حاطه يدها قدام
وجهها عشان م يضربها ،،علي قااام من مكانه
وهو يمسكك راسه وبصررخه هززتت القصر:
ككككيييفففف تسرررقيييين مليييييووون كككيف
فزت ونزلت يدينها لأذنها :مووو انا الي سـ....
،،، مسك زندها وقومها بقوووه :من الي سرررق
معكككك والللله لو ما تطلعيييينه ليييي لاذبححك
ملاك تحجرت الدموع بعيونها وبصوت يرجف:
م دري ويينههه ولا أعـءءـرف مكـءءـانه
علي سحبها ونزل تحت وهو يتعدا الدرجه
درجتين وملاك تصرخ :لااا يبببه بشووويششش
وعلئ الدرجه الاخير نزل هو وهي طاحت ع ركبتها ع دخلت عمر :وووش فيه؟؟
،،، علي وانفاسه سريعه :ناااد امككككك
عمر عقد حاجبه وقرب وعينه ع ملاك الي شكلها مبهذل :ليييه وووش فيههه؟؟
،،،، علي :ننااااد امككك وانت ساكت
لطيفه نزلت بسرعه :وش فيه عللللي
علي لف ع لطيفه ورفع ملاك عن الارض :هذذي هيييي هذذيييي السارققققه
تووسعت عييووون لطيفه للأخر.
وعمر فتح فمه بصدمه،،ووش فيهههاا فضحت
نفسههاا ذي،،، وبسرعه:لااا مببب هي انا اعرف شكل البنت
الكل لف عليه ومن بينهم ملاك ،،علي :وش تقوول انت
'
'
'
'
مشــاعل
ناظرت عيووونه وضربت صدره بقهههر :قووول ليه ساااااكتتت - وصارت تضرب فيه وهي تبكي-
اكككرررهههك عيشتتتننني فيييي عذاااااببب
ضربتننننني واهنتنيييي وخليتننني م اسوا
شيييييييي - غمضت عيونها وصرخت - رممميتننيي ع الارض وخليتننني انام فيهااا شوووهتتتت ظهررررري ،،،مسك يدينها وهي
تضرب صدره وباسها بووسه طويله وحطها
ع قلبه وتنهد :يشهد ان هالقلب م حب غيييرك.
ولا بيحب غيرك،، رمش بعيونه وابتسم،، كنت
مسحوووور وش تبيني اسووووي تصرفاتي
م اقدر اتحكم فيها والدليل انتتتتتي لما كنتي
تطلـ.... حطت يدها ع فمه وبهدوء ممزوج
ببحه صوتها : نمت معها!!! ايه ولا لا؟؟؟!!!
سياف رفع عينه لها وباس باطن كفها،،:مـدري
مشاعل حركت راسها يمين ويسار:كيف م تدري
كككيف ي سيييياف الحييين مدرررري اتركك!!!! احاااسبككك ع الييي راح ووووششش اسوووي
،،،قام سياف بطوله ومسك يدينها وضمها
بيدينه وبصوت هاااادي مريح :الي صار لك
صار لي والي حسيتي فيه حسيت فيه - غمز لها - ونقدر نقول تعادلنا ع الي سويتي قبل
مشاعل رمشت بعيونها وتحجرت الدموع فيها
:بس.... حط اصبعه السبابه ع شفايفها :اششش
الوسط الحين رأس ع عقب الاموورر متعقده وامي تعبت بعد الي صاير لاززززم نفهمممها بكل شي - لف وجهه- وببحث في موضوع ميعاد
مشاعل شهقت وحاوطت بطنه بيدينها وضمته
بقووووه وهي تدفن وجهها بصدره العريض:اشـءءـتقت لككك حييييللللل
كانتتتتت تحس بقههر وشوووق وحببب لهالانسان الي قدامها،،وبصوت مكتوم :م ابييي اصحئ من الحلمممم
سياف رفع يد ع شعرها ويد ع ظهرها وشدها
له بحنيه:ازمه وانتهت الله لايعيدها بشرها وخيرها
هزت راسها بنفي :كننتتت وحششش كنتتت انسانننن م عننندده ضممميير ولا روححح
-
-
-
-
عند ملاك صرخت بأعلئ صوتها من شدت يد
بوها ع شعرها،، علي بصوت عالي :ككيففف مب هييي وههههي تعرررف عن الفلوووس وعددها
عمر برجفه مخفيه :انا قلت لهاااا عن الي صار كله والبنت الي شفتها مع الشاب كان شعرها بوي ،،علي نزل عينه لشعر ملاك وكان واصل لنص كتفها :اممددداه يطووول
عمر عقد حاجبه :خلاص عاااد قلت لك مب هي وبعدين وشوله تمسكها كذا وانت توك شايفها م تخجل من نفسك
ملاك هاللحظه حست بقوه وبعدت يده من شعرها بعنففف :الللله يااااخخخذ الساااعه الي لقيتتنننا
فيههههها فووووق كل الي سوووويته ولككك
وجههه بعد تعاملني هالمعامله م لي الا شهرر وكم اسبوووع وكذا اسلووووبك لا انت ولا هالعجووز
،،،لطيفه فتحت فمها ع الاخر وناظرت علي الي بدا يطلع الشرار من عيونه...
علي صغر عيونه وقرب اذنه لها :عيدي وش قلتي
،،،ملاك مو قادره تبلع ريقها ونظراتها تتنقل بين لطيفه وعمر وسامي الي توه جاي مع المربيه : انا جيت هنا برضاي واقدر اروح برضاي،، بعدها طلعت بسرعه ودخلت غرفتها وهي تسكر الباب بقووه وتستند عليه،، وتبكي بقهههررر،، كانت تتوقع لو جات هنا
بتعييشش حياه حلووه ومريحه بس طلع العكس من لما اكتشفت ان هالبيت الي سرقوا منه هي ووسيم،،، -
-
-
-
سياف
قاطعها وحضنها بقوووه وهو يهديها،،و بنبره هاديه :مشاعل انسي كل شي وخلينا نبدا
صفحه جديده واعتبريها اخر فرصه لنا الاثنين
مشاعل بجمود دفته وهي تتجاهل كلامه:
ممكن اسالك سوال؟
سياف فرح انها تجاوبت معه:أسالي وقولي
الي بخاطرك
مشاعل :كيف طاوعك قلبك تسوي كذذذذااا
تمام خذلانك مع ميعاد وخلها ع جنب لان انا سوووويت الي سويته وكلنااااا وقعنا في فخها الله**** بس
الضرب الي ضربتني !!!!ليييييه ،،،نزلت يدينها بجراءه وفكت بلوفرها ولفت بظهرها عليه :شوووففف !!!
توسععتتت عيون سياف وحس بنزعه بقلبه
من الجرح،،، كاننن بنفسججي واحمممررر:وش ذا
،،رمت بلوفرها بالأرض ولفت عليه بعصبيه :هذا انتتتتت الي سويييته اممممووووت ولا يرجع الزمن وراء،، ضررببك وتعذييبككك واهااانتتتك لي كنتتت تقووول لي بعوووضضضك عن اهلك كلهممممم بس طلع العككككككسسس،،، سياف وعينه ع جسمها ورافع حاجبه :مشاعل ألبسي
مشاعل صرخت وهي تعض ع شفتها :شفتته
شفتتتتت شلووون كااان يألمننننننيييي وخليتي
اناااممم بالتراااابب ع الارض وانا اصارررع الألم
وبععددد ذا كلللله بعد م رجعتي هننننا تطلللع
الليل وم اشوووفففك الا الصباح عشان ابوك وامك م يشكووووونـ..، قاطعها سياف وهو يسحبها مع خصرها ويشد عليها وعينه بعينها:
خلصتتتي!!!!! ،،،حست بقشعريره تسري بجسمها،، قاومت
ودفته بقووه وببكي : هذذذذذا ولا شيييي عنننددد شووووقي لسياااااف الاوولللل كنتتتت
تطللللع ولا تدري بالشخص الي عايش جسد بلا روووححح كنتتت اتمنئ ترجع سيااااف الاول وأحاسبببببك ع كلللل شييييييي وتسمعننني
سياف يحاول يكتم غيضه :خلينا نتفاهم بهدوء
قاطعته بسخريه:نتفاهم ع وش !! من وين نبدا
وبصراخ وهي تعد ع اصابعها :
واحد،، ضررببببكك واهاااننتتكككك لييييي،،، ثلاثه ميعاااااااددددد والي لين الحين م تدري حامل منك ولالا،،، ثلاثه،، شهقت ومسكتها الغصه،،، البيبي الي اننتتتتتتت طيحتتتتتتهه انننننتتتتتت،،،، دخلللت بنوووبه صراخ وما وقفها الا كففف قوووي من سياف وبعصبيه غير متوقعه منه: اناااا كمممم قلللتتت لك ذذذذا كله سويته بدوووون م اححسسسس م تفهمممين انتييييي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 10-06-2019, 12:22 PM
بشرى ال هاشم بشرى ال هاشم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : خـذلان الحب


البارت الثالث عشر
~~||~~
تغيرت ملامحها وضربت صدره بقوووه:
طلقننننننيييي طلقننننننييي معد ابييييك
، العيشششششه معك صارت م تنطااااااااااققق
سياف سحبها مع يدها ودفها ع السرير ومسكها مع اكتافها :طلااااق احلميييي فيييييه -وبهدوء باسها ع جبينها وخدها،، حست برعشششهه وقللللببها يدققق بشكل كبيييره لدرجه خافففت يسمع صوته،،، ثواني وسمعوا صوت الباب ،،لف سياف وقام عنها :لا تطلعين
بعدها طلع وراح يفتح ، فتحه وعقد حواجبه :مين؟؟؟؟ ،،،،
وسيم عقد حاجبه :هذا بيت ملاك!
سياف هز راسه :بيت اختها بس هي راحت مع ابوها
وسيم :تقدر تعطيني العنوان
سياف :ثواني
دخل البيت ودخل للغرفه :مشاعل
مشاعل كانت تلبس وتلم شعرها :نعم
ضحك بخفه وهو يتوعد فيها بعد م يروح وسيم: اعطيني عنوان بيت بوك
مشاعل برود :م اعرفه
هز راسه ونزل :م تعرفه
وسيم رفع حاجبه :كيف م تعرف؟! بوها اختها
سياف حرك اكتافه:مدري والله
استأذن بعدها وسيم ، وسياف طلع فوق وسمع صوت ف الحمام ،،مشئ للباب وقف عنده ينتظرها.... '
'
'
'
خالد
كان يسوق ويكلم مرام والابتسامه ع شفايفه:
ليه انتي سريعه الأنقهار
مرام تقلد نبره صوته:ليه انتي سريعه الانقهار -وبدلع-اقول الي قاهرني اني متزوجه واحد غبي
خالد بهدوء :مو اغبئ منك
مرام سكتت وهي تحب هدوءه ونبره صوته الهاديه
خالد قطع السكوت:الا خلصتي اغراض الزواج
مرام :ايوه
خالد :يوه مسرع لهدرجه تبين تتزوجين بسرعه
مرام ترررفزززت:هيييه الا ابيييي افتككك
خالد:تفتكين من اهلك وتجين عندي قصدك
مرام :اقول خـ.......... سكتت فجاءه وهي تسمع اصواتتتت غريبه: خالددددد
الصوت كل ماله يزيد وحست بأحتكاك:هييييه
خالدددددد
'
'
'
'
عند وسيـم
كان ماشي بالطريق ويكلم نفسه،، اخخخ بس لو م شكت له ملاك كان م صار ذا كله،، سببت بينا شي م كنت ابغاه يصيرر،، اخذ نفسس وقف السياره عند الاشاره،، ورجع ظهره ع المرتبه وقعد يتلفت الا ان وقفت عينه ع المرايه الاماميه،،توسعت عيونه ولف بسرعه بعد م شاف سيارتين ارتطمت بعضضض بقوووه :اوف
،،وقففتت السيارات واشتغلت الاشاره الخضراء ، وسيم باقي مكانه منصدم ومشبهه ع السياره : معقول هوو؟!!
فتح الباب ونزل بسرعه تارك الباب مفتوح ،،،ان الله وان الييييه لراجعووون،،، اصوات متداخله،، وناس بدت تتجمع وتغطي ع الاشخاص الي طلعوا من السياره،،، وسيم دخل من بينهم ركض وسرعان م تراجع ع وراء اول م وصل لشخص الي تمنئ م يكووون هو وطلع هوو،،، رفع يده ع راسه وضغط عليه بصددددمه :لاااااا فاررررسسس
رمئ نفسه عليه ومسك تيشيرته الملطخ بالدماء ورفعه عن الارض وهو يصارخ بهستيريه :فارررررسسسسس لاااااااااا
ضرببب خددده برجفه وحاول يفتح عيووونه بس لاحياه لمن تنادي،،، رفع عينه ع الناس الي تطالع وصرخ فيههم:دقووواا ع الاسعاااففف
واحد منهم طلع جواله يدق ،،ووسيم رجع يناظر فارس ومسك يده وهو يبكي منصدم من المنظظظظر الي م توقعه ابدا:فـءءـارس اصحححئئ
نزل راسه لصدره وحط اذنه ع قلبه يسمع نبض بس م سمععع شيييي وهالشي زاااد من جنووونه :اااصحححئ فارررررسسسسسسس الللله يخخللليييككككك قوووممممممم
ماهي الا ثواني وسمعوا صوت الاسعاف جايه
والناس بعدت تبعد بعد م نزلوا الكرسي المتحرك ،،وسيم تجمعت الدموع في عيونه ومسك يد فارس :الله يخليييييك اصحئ - شهق -لااااتمووووت واحنا متزاااعلييين لاتموووت ،،الممرضين رفعوا فارس ع الكرسي ودخلوه السياره بسرعه وطلعوا الاجهزه وبدوا يشبكونها فيه ،،الدكتور حط يدينه فوق بعض وحطها بوسط صدر وضغط بقوه وبسرعه ،،،الممرض يعقم القطنه ويمسحها ع بطنه يخفف من الدم ،،الدكتور بتوتر وهو يضغط بأصبعه السبابه والوسطئ تحت فكه :طلع الصدمات الكهربائيه
الممرض طلعها بسرعه وحطاه قدامه،،وجاب المقص وقطع تيشيرته،،أخذ الدكتور الصدمات الكهربائيه ووضع وحده ع اليسار تحت قلبه والثانيه تحت الترقوة فوق الجانب الأيمن،، وبدا بضغط ع صدره اكثر من مررره،،،وجسمها يرتفع وينزل بقوه،،،وسيم كان يطالع بخووفف وجسمممه يرجف ومو قادر يوازن نفسهه :فــءءـارسسس
""" بعد دقـائـق معـدوده """ - -
-
-
فـ المكـان نفسسه
قاعد يحاول يلتقط انفاسه ويرفع راسه من الدركسوت بس مو قادر ،،،فقط يسمع صراخ مرام وهي تنادي بأسمه اكثر من مره ،،،فجاءه انفتح الباب ونزله واحد ببطء:انت بخيييير
خالد بصوت متقطع :جـءءـوالي داخـ.. ـل رد
وقـءءـول لهـم عنـءءـوان الشـارع
واخيرا نطق هالكلمه وارتخئ جسمه،، الرجال اخذ الجوال وشاف مرام باقي ع الخط :الوو
مرام بخوووف:وييين خالد
الرجال:تعال لشارع**** جاه حادث
مرام تووسسعت عيونها وطاح الجوال من يدها:لا لاااا خاااللللدددد
صرخت وطلعت من الغرفه ركض :ييبببببه يممممهه
ام مرام فزت من مكانها وهي تشوف بنتها تركض وتبكي:مراامم وش فيككك؟؟!!
مرام وصلت لهم وتمسكت بالباب تستند عليه:خـءءـااللللدد خاللدد صار له حااادددث
قام ابوها :وين!
مرام قالت له اسم الشارع وطلعوا هو وياها بسرعه
'
'
'
'
""" بعد دقـائـق معـدوده """
الدكتور سكر الاجهزه ورجع كل شي مكانه،، وسيم يناظر بصدمه ويقرب :دكتوور وش صار
الدكتور لف عليها وبهدوء :سوينا الي نقدر عليه
ارتجفت يدينه وجسمه :كككيـ... ـف دكتور مستحيل هذذذذا خوووييي مستححييييل
الدكتور نزل هو والممرض وسكروا الباب:قدر الله وماشاء فعل
ناظر فيه وقرب من الباب :افتتحححههه
مسسستتتحححيييل -صرخ- فارررسسس خوووييييييي - صار يدفهم يبي يفتح الباب
بس الدكتور والممرض ماسكين يدينه - فااررسسسس لااااااااا اصحححئ لاتتتتتخللليييينننييي يتييييمممممم مرررره ثانننييييه
-
-
-
مـلاك
اخذت عبايتها ونزلت تحت ببطء وهي تناظر يمين ويسار :يارب م تطلع لي هالعجوز
وصلت للباب ولبست عبايتها وطلعت بسرعه:
تااككسييي
وقفت التاكسي وركبت :اووفف امش بسرعه
مشئ التاكسي وعين ملاك ع البيت :استودعت الللله - طلعت جوالها وضاق خاطرها لما ما شافت ولا مكالمه ولا رساله من وسيم - وش فيييه من فتره جاايني مشتاق والحين ولا شي - اخذت نفسس وناظرت الشباك
،،،،
- بعد دقــائــق -
السواق بهدوء :ان لله وان اليه لراجعون
ملاك قعدت حاجبها :وش فيه
ناظرت للمكان الي يناظر فيه السواق وتووسسسعتتت عيوننههاا :ووقف وقفففف
التاكسي وقف ع جنب ونزلت ملاك بسرعه
. ""وسـيم ""
وجهه صايرر احممررر وعروق رقبته برزت من العصبيه :فكوووونننننييييييي فارررسسس خوووييييي
ملاك وصلت لمكانه وناظرت الدكتور بخوف:
وش فييييه!!!
،، وسييييم قعددد يحااااوللل يفك يدييييينهم ويبببكككييي زي الطفللل لدرجه دمعت عيون ملاك وحست بقشعريره :فكوني ابيي فاررسس بس ابيي اشووفففه ع الاقل
ملاك صرخت ببكي :خلووه يشوووفه
الدكتور ناظر الممرض وفكوه وفتح الباب بسرعه ودخل :فـ.. ـارس تكفئ لاتمووت وتخليييني والله اسامحككك واللله -رفع يدينه وضم وجهه وهو يرجف- كنت ناوي اسـ.. ـامحك واجـ.. ـيك البيت - شهق - تبي ملاك خذها والله ماأبيها بس ارجعع - م كان منتبه لملاك الي واقف مع الدكتور وحاط يدها ع فمها تكتم شهقاتها- فارسسس والله كنتتت غبييي لما قلت لككك خل أعتذارك لك والله غبيي - وقف وكل عضله فيه ترجف رجفه فضيعه ،،لان الي قداممه فارررس ،،فارس الغااالييي ! فارس الرفيق بالنسبه له،،، كان زي اللي نايم بس بدون أي اثر للحياه،،، حضنه بين يديه وقعد يصيح بحرقه زي الاطفال
،،،دخلوا عليه الممرض والدكتور وحاولوا يسحبونه بس وسيم متمسك فيه بقوه ،،،
الدكتور :يا رجال قل لا اله الا الله لا تسوي في نفسك كذا ترى ما يجوز..
،،وسيم يصارخ من كل قلبه وكأنه فقد عقله للحظات،،، اتركوني فارس يا اخوك رد علي , كلمني يا فارس ,دكتور فارس ليش بارد؟؟ليش تاركينه كذا؟؟ ليش ما غطيتوه؟؟؟ ملاك م تحملت ونزلت دموعها بقوه:ان لله وان اليه لراجعون ،،وسيم تعالل،،، م كان منتبه لها ويحاول يكلم فارس :ياخوك وين رحت وتركتني؟!!انا من لي غيرك يا فارس ؟؟والله غلطتت لما ما سامحتتتتك ،،،الدكتور سحب وسيم بعد محاولات ونزلوه ومشوا،،،ملاك حركت النقاب تنشف دموعها وراحت لوسيم الي واقف عند سيارته ومستند عليها ،،،ملاك ببحه:وسيم اهدئ
وسيم رفع راسه وناظر فيها :فارس صدق راح ي ملاك؟؟؟
،،مسكت يده وشدت عليها وهي تهز راسها ورجععت دموعه تنزل :رااحححح وأحنا متزاعلييين راااااح ي ملاااااااككك - ضرب بيده السياره وقعد يصيح -ككلللله منكككككك كككلللههه،، ملاك رجعت ع وراء بعد م شافته يقرب منها ويلزها ع باب وانفاسه سرريييعه:
لييييه شككيييتي لههه ليييييه -
-
-
-
فـ المستشفئ
ركضوا الدكاتره بالكرسي المتحرك ودخلوا خالد العنايه،،، ومرام كانت وراه تركض وعيونها م وقفت دموع:يبه لاااا تكفئ لايصيييير له شيييي
ابو مرام مسكها وقعد يهديها :مو صاير له شي ان شاءالله
'
'
'
'
وسيم يتكلم من بين اسنانه،،بعصبيه:مااااااتتتتت
تعرفييييين شلوووننن ماااات يعني معااااددد فيه احددد اسمهههه فارررسسسس معااددد فيه احددد اسووولففف لههه - شهق وهو شاد ع نفسه-لووو ماااصاررر وشكيييتي له
كاااان ماتتتت ع الاقل واحنا مترراااضيييين -صرخ في وجهها - مااااتتتتت واحنناااا متراضيييييننن ،،مسك يدها..وهزها..وبنفس الصراخ :الحيييين وش اسووويي قوووليي لي
ملاك،،،خافت،،أيه خافت،،الصراخ..وشدت يده ع يدها..وجهه الاحممررر ،،ودموعه والعصبيه اللي بوسيم،،،كل شيء خوفها ورجعها للماضي،،رجعت ع ورا بخوف،،:وسيم كنت ضعيفه ذاك الوقت
دفها عنه وضرب راسه طرف باب السياره وبكئ :
اههخخخ يا فارررس ااهخخخ الوحيد اللي قدرت اشكي له في يوم راح وخلاني فارس راح وتركني في هالدنيا لحالي- كمل بشهاق - انا شفت الدنيا على يده لكنه ماعلمني اعيشها بدونه، انا خسرت القلب الكبير- شهق وجلس ع الارض بقوه -الدنيا ماعاد لها طعم بدونه- نزل يدينه وضم رجوله لصدره وحط راسها عليها وقعد يبكي زي الطفل الي فاقددد امه ،، وسييييم كان فاقددد اهله وفارس عوضه بصداقته واهتماماته،ماذكرتها،،،حسسس بفراغ كبييير بقلبه حسسس بشي ناقصه وكان فارس مكمله،،، وطاح هالشي ووسيم مو قادر يوازن نفسهه ،،،كان اليتم واحد صار يتمين ،،،ملاك
نزلتت له بهدوء وحطت يدها ع كتفه والدموع بعينها :يومه ياوسييم
م تحملت شكله وبكاء وشهقاته ،،،سحبته لحضنها وضمته وهي تدفن راسه بصدرها تخفف عنه.... -
-
-
-
هدوء،،، صمت،،، اصوات اجهز،، انفاس منتظمه،، جسم يرجفففف خايف وجسم عليه الاجهزه وقاعد يصارع الألم،،، مرام رايحه جايه عند باب الغرفه وتنتظر الدكتور يطلع بفارغ الصبر ،،تتمنئ يرجع الزمن ع وراء ولا يصير الي صار،، ناظرت بوها وشافته لام يدينه وحاطنها تحت فكه ورجوله تهتز بتوتر،، :يبه
ابو مرام :لبيه
مرام مشت له وجلست جنبه :متئ يطلع الدكتور خايفه
ابو مرام جاء بيتكلم بس لف ع الجثه الداخله ومغطينها من راسها لرجلها،،، تمنئ ان مرام م تشوف هالمنظر بس لفت وشافتهم يدخلونه الثلاجه،،، شهقت بقوه وغمضت عيونها..
'
'
'
'
وسيم قرب منها اكثر ونزل راسه وهو يتمسك
بعبايتها:انا عشت بدون م يكون احد جنبي
وقت المرض محد مهتم!!! اعالج نفسي بنفسي
- بلع ريقه وكمل - ولو ابكي ولو اضااييققق
مافيه احد يواسيني واسند ظهري علللييييه
كبرتتت وحيددد بدون اب وام او حتئ اهل
كان فارس دايم يقول لي ليه م عندنا اب وام
وين اهلنا عنا تاركينا بذا الميتم الي تقريبا يوميا
يقسوون علينا- وبشهاق - كان يقول وسيم تكفئ لاتتركنييي يوم من الأيامممم ابي اعيشش مع واحد قووويي زيككك مقدررر اعيش لوحدي لاني بضعف،،- ضرب بيده الارض ورفع راسه - ااههه يافاررسسس م تدري انك هدمتننيي وخليتننييي ضعيييف من تزاعلنا هددمتنننييي
يافاررسسسس،، - وبصرخ يدمجها دموعه -كننننتتت انقهههرررر كل م اشوف بنت او ولد مع عائلتتتها - رفع عينه وناظر فيها - خخخططفتتك لما شفتك مع اختك مستانسسسه كنننتتتت اننننننااااااانيييي ،،،اطلق اههه طالعه من عمق صدره،،، حرمتيييني من اعتذار فارررسسس قبللل لايموووت ،،،ملاك وما ادراك م ملااااك كانت زي الجماد لاتتحرك ولا ترمششش،،، حسسستتت بشعوررر غريببببب اول مرررره وسيم يضعف بهالشكل ويقعد يبكي بحضنهاااا،،، دموعه،،، وشهقاته،، وارتجافه الي تحس فيه وهو بحضنها،، تتمنئ يرجججعععع فاررسسسس ولا تشوووف دموووعه تعودت ع وسيييم القاسي والقويييي،،، قامت من مكانها ورفعت وسيم :وسيم قوومم ،،وسيم سحب يده بقوه وركب السياره ومشئ بسرعههه قسوووئ لدرجههه رجعت ع وراء،،،:هالمجنووون لا يسووويي شي بنفسهه
التفت يمين ويسار وشافت تاكسي وراحت توقفها -
-
-
-

مشاعل
طلعت من الحمام ورجعت ع وراء بسرعه من شافت سياف بوجهها :وش تبي
سياف بأبتسامه جذابه :ابيك انتي!
بلعت ريقها من كلمته وسكرت الباب ،،كانت بتمشي بس سياف سحبها ولزها ع الجدار بعد ماشافها هدت:وين ي حلوه - غمز لها - اشتقت لكككككككك
مشاعل جسمممها يرجففففف وفكها يهتز من قرببهههه وريحههه عططررره ودفئ يدينه ع اكتافها ،،، سياف رفع يده ومسك فكها :وش فيك؟؟؟!!!
،، مشاعل بعدت وجهها :بعد عني
سياف :اقولك اشتقتتت لك شلون ابعد اعطيني حل!
مشاعل ناظرت عيونه وسكتت،، سياف يطالعها بتركيز وصدره يطلع وينزل،،، من هدوءهم يسمعووون اصوات انفاااس بعععضض وقطع هالهدوء سياف وهو يبوووسها ويتجهه فيها لسرير
'
'
'
فـ. مستشفى ال***!!الساعه ، 1:00م..!!
دخلت مرام الغرفه ببطء ،،وانفاسها سريعه،،، ويدينها ترجف من بروده الغرفه،، سكرت الباب وتوجهت لستاره وفتحت نصها ،،،شهقت،، صحححئ،،،شافته فاتح عيونه ويناظر السقف،،،حستتت بفرحححه غييير طبيعي تبي تررروووح له وتضممممه بس تراجعت وقعدت تناظر فيه من وراء الستاره،،ملامحه،،عيونننه،،نظراته،،كان كل شي فيه يجذبها له بس تحاول قد م تقدر تقاومهه،،،خالد لف عليها وأختبأت بسرعه ،،خالد بهدوء:يعني م شفتك الحين ولا وش السالفه؟
مرام ضحكت بخفه وطلعت :حمدلله ع السلامه
خالد رجع يناظر السقف :الله يسلمك
مرام جلست بالكرسي الي جنبه وظلت تناظر فيه:احم
،، - سكــت -
مرام :وش فيك!!!!
،، خالد بنفس الهدوء:مافيني شي
ضمت يدينها بعضض وحطتها تحت ذقنها :
الحممدددللله م صار لك شي
خالد عض ع شفته يخفي ابتسامه ولف عليها :
خفتي علي!!!! ،،،
مرام رمشت بعيونها :لا
رفع حاجبه :واللله!!! - اشر براسه ع الباب - اجل يلا برااا
ضحكت بنعومه وقامت من كرسيها وهي تقرب وجهها لوجهه :مو بس خفت عليك كنت بمووت '
'
'
'
مـلاك رجعت للبيت وهي خايفه ع وسيم وقلبها يعورها عشانه : اوووففف ي ربي استودعت الله فيه
جاها صوت ساخر :من تعيس الحظ!! ،،،
ملاك لفت بسرعه وشافت لطيفه واقف ومتكتفه ع الباب :نعممم!!! ،،،
نزلت يدينها ومشت لها ببطء:وين كنتي - ناظرت ساعه الحائط - اوه الساعه 1 وبعد استودعت الله فيه؟؟؟
،،، ملاك بخوف مخفي :اولا م لك شغل ثانيا اطلع وادخل متئ م ابغئ لو ارجع الساعه 3 - ابتسمت لها وطلعت ع السجاد الاحمر الي يطلع ع فوق -
لطيفه بصوت عالي :وقفيييييي
ملاك طلعت بعناد ودخلت غرفتها وهي ترجف :يمممه ياربي مو ناقصه
سكرت الباب بالقفل وراحت لدوره المياه.
'
'
'
نـروح لبـطلنـا وسيـم
دخل البيت وضرب الباب بقوووه،، وسند ظهره ع الجداارررر وحسسس بأللممم،،الم فضيع،،فضيع،، فضيع،،حس انه بينفجر،،فتح فمه بألم،،وعض شفته السفليه،،ومسك قلبه وطاح ع ركبه وانحنى للارض، وهو ماسك قلبه، ويرص عليه،،،اااااااااه،،،ااااااه،،اهات مكتووووومه.
..اااااه قلبييي، قلبييييي اااااااه...!
م حس، الا وهو طايح بالارض،ويصايح،صياح مكتوم ودموعه ينزلون بهدوء،،والارض الباااارد تكسر عظامه!
-
-
-
-
عنـد مرام،،، بعدت وجهها بسرعه ورجعت ع كرسيها :احممم متئ ناوي تطلع !!!!!!!
خالد لف بجسمه لجهتها وحط يده تحت خده
ونام وهو يطالعها :الله اعلم
مرام عدلت جلستها وسندت ظهرها ع الكرسي:
فيني نووومممم
خالد غمض عيونه :نامي محد مسكك
مرام رفعت حاجبها :وجععع بنام بدون م تقولي
ابتسم وعيونه مغمضه :كان رحتي مع بوك
مرام بدت تتنرفز وهالشي الي يبي يوصل له
خالد :كل معد بقااايله الشرهه علي خايفه عليك
خالد بهدوء :محد قالك تخافين علي
قامت مرام وضربت كتفه من القهر :وجععع وجعععع وجععع وش هالخطييييب الي يقول لزوجته كذا
فتح عيونه ببطء:نسيتي كيف تزوجنا
سكتت لثواني ورجعت تجلس :اصلا لو بوي
موجود طلعت - بعدها تكتفت وسندت راسها ع الكرسي لين غالبهم النووم وناموا بعد تععببب ويوممم ثقييل بنسبه لهمممم.... -
-
-
-
صباااح يوم جديد،،تشرق شمسه من جديد
لتبعث الامل والتفاؤل
،،
بغرفـه مشـاعل وسيـاف !!
تحرك سياف وحس بشيء ثقيل بحضنه،وع ايده،،فتح بشويش الا هي بحضنه،، ابتسم وهو يشوفها شاد الشرشف ع صدرها ونايمه بهدوء ،سحب يده من تحتها وحط راسه ع المخده وقعد يناظر السقف ويده تدخل من بين شعره،، وش سووويتي ي ميعاااد فينننااا،،، تخلصنا من مرام جيتي انتي،،، لف لمشاعل وناظرها كيف نايمه،، وهالمسكينه كانت الضحييه،، تنهد بعمق وقرب يبوس جبينها بس فتحت عيونها مشاعل فزت،،وجلست،،وشدت الشرشف عليها
تذكرت كل شيء ، نزلت راسها،،، سياف :صباح الخير
مشاعل :صباح الننور
ابتسم لها وقام ياخذ له ملابس ودخل دوره المياه،،يووه لايكون انا بحلللم ومصدقه نفسييي ،،،قرصت نفسها بعدم استعياب،، احح ،،،ناظرت لباب الحمام،، اذا طلع بتاكد مره ثانيه ،
'
'
'
'
عنـد وسيــم .!!
صحئ،، وجلس بصعوبه،،جسمهه واطرافه تعوره من بروده الارض،، وسيم دايخ ومايشوف زين ، وحرارته مرتفعه،،وجهه شاحب،،ومصفر.. وباهت من تحت عيوونه،،صار بني،، عيونه..بهت لونها،، وجسمه تكسرر،، حط يدينه ع الارض يستند عليها وقام :ااااه
اخذ شماغه، طايح ع الارض،، ولبسه ولفها لثمه بعدها طلع،،شافته من بعيد يطلع واشرت لسايق يمشي وراه،،، ملاك بخوف :يااارب محد يصحئ ويحس بطلعتي اكيد هالعجوز م بتعدي روحتي امس ،،،عقدت حاجبها وهي تشوف سيارته بعد كل فتره تميل :اهخخ ي فارس وش سويت فيه
مـاهي الادقــايق وشافته يوقف عند المستشفئ،، ونزل بشكله المبهذل،، وسيم دخل وقعد يدور بين الممرات الدكتور الي امس ،،شافه من بعيد وراح له :السلام عليكم
الدكتور مد يده يصافحه:وعليكم السلام
وسيم بصوت مبحوح:وين فارس الحين!!! الدكتور :من امس م احد استلم جثته،،واخذوه
فاعلين خير للمغسله وبيدفنونه
مسكته الغصه وحس بدوخه :تدري وش مشكلته -نطقهااا بقهر-يتيممم م عنده اهل يغسلونه او يدفنونه ،،وينتهيده ،،وين المغسله،،، الدكتور قال له وطلع من بعدها وتوجهه للمكاااان الي م توقع يرووح له ابداا وراح له،،،هاديه مكانها وبس تراقب وين يروح وتحركاته ،،م توقعت بيوم توصل لهدرجه ويهمها امره،،لم نكن حبيبين ولكن
بطريقه ما،، فتحنا قلبينا لبعضنا،، اعمق بكثيير
مما يفعل المتحابان،،رمشت بعيونها،، وشافت
يوقف بمكان غريب ونزل،، وسيم دخل المغسله
ونزل شماغه ع كتفه وحاالللته دمارررر ،،لقئ اربع اشخاص ومن بينهم شخص م كان متوقع يكون موجود،،، شهق :عااادل
عادل مشئ له وضممه بقووه وبكئ :اهههخ
ي وسيييم وش سوووييت بفارسس- شهق - كنتتتت اكلممممه وكان يشكي منك وصار له الحادث،،،وسيم تجمد مكان،،لا خلاااص الي
فيني مكفيييني وبعدددد ماتتتتت وهو يشكككي
مننيييي،،، عض ع شفته ودفن وجهه ف كتف عادل :لا تغبنييي ي عااادللل لاتغبننيييي
عادل ببكي :بتدخل!!
،،هز راسه بصمت،، بعدها دخلوا ع فارس،، كانت فيها روايح غريبه ،،الريحه اللي قدروا يعرفونها هي ريحه المسك والصابون ،،كان رجال جنبه واقف وهو المغسل ،،وسيم وقف في مكانه عند الباب ،،ماكان يعررفف وش يسوووي،، كان هو وعادل زي المضروبين،،، قرب جنبهم و كان شخص يميل للقصر ,ابيض, لحيته طويله وصاحب ملامح سمحه ،،،
حط يده على أكتافهم ،،،وسيم حس بالرعشه اللي تهزهه،، كان يطالع بنظرات استغاثه،، وبصوت وقور قال لهم :عظم الله اجركم ياأولادي واحسن الله عزاكم ,الله يلهمكم الصبر والسلوان, قبّل جبهته وادع له 
بالثبات عند السؤال, وباللي يجي في بالك... كان يطالع وهو يشهق بدون دموع وطلع من الغرفه،، ناظر عادل :..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 10-06-2019, 05:31 PM
بشرى ال هاشم بشرى ال هاشم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : خـذلان الحب


البارت الرابع عشر
~~||~~
ناظر عادل :روح له انت اول
عادل راح لفارس ببطء وباس جبينه ومشئ
ع طووول وططلللع موو متحمممللل يشوووفه،، عاد عادل حالته لاتقل عن وسيييم لان عادل مع فارس بكل شي ،، وسيم بلع ريقه ،،شوي شوي وقرب من عنده وشاف منظر في حياته ما مر عليه مثله ،،حس بالدم وقف في عروقه، ًلما شافه انهارت كل حصون المقاومه والصبر اللي بناها،، كانوا حاطينه على شي زي الطاوله ومرتفعه عن الارض بمسافه قليله ،،مغطين جسمه بشراشف بيضاء ،،الا وجهه وجزء من صدره ،ًكانت عينه وجزء من جبهته متحوله للون الازرق من فعل الصدمه ،،اما خده ورقبته كانت فيها جروح بسيطه ،،لكن واضح ان تركيز وقوه الصدمه كلها جت على صدره،،،كان زي اللي نايم بس بدون أي اثر للحياه ،،وسيم حس نفسه مو مصدق الا لما شافته عيووونه،، فقد اعصابه في هذي اللحظه وصرخ صرخه مريعه وحضنه لصدره وقعد يبكييييي،،،عيونه نشفففت من الدموع من كثر م بكئ عليه،، دخلوا بعض الرجال وحاولوا يسحبونه لين فلت يده منه بعد م حس بألم فضيع بقلبه ،،جابوا له كرسي وجلسوا عليه وهو مومعهم،،، وقف واحد عند راسه وقعد يقرا عليه لين هدت نفسيته شوي،،
~ع الساعه 10 الصباح~
راحوا للمسجد وصلوا عليه،، الجو هااادددي
وبعد م خلصوا طلعوا للمقبره،، وسيم رجع وتلثم بشماغه ولبس نظاراته الشمسيه،،،استعدوا للدفن وسمع الرجال ينادونه،، راح لهم:انا بنزله
نزل معه عادل يساعده ،سلموه اياه من فوق وحطوه ،،كان وده لو جلس معه اوحتى يشوفه ويسمع صوته لاخر مره ،،بس غاابت شمسك ي فارس،،، كانت القسوة خطيئتك وكانت الكبرياء خطيئتي وحين التحمت الخطيئتان كان الفراق مولودهما الجهنمي...
'
'
'
'

مستشفى الـ****!الساعه 10:45 ص
بغرفته ،ع السرير الابيض ، عينه بالشباك المفتوح ، في غيووم ومطر خفيف ،لف على صوتهها وابتسم:صح النوم
مرام تتمد:ليه م قومتني معك؟!!!
خالد يبي يغيضها :صاحي من امس شخيرك م خلاني انام
توسعت عيونها :وجع اساس م أطلع صوت
خالد ضحك ولف وجهه :شرايك بالجو
مرام فز قلبها من ضحكته وناظرت لشباك :
الله يشبهنييي
خالد هز راسه :سبحان الله مررره حتئ لما كنت اناظر فيه اشوفك م اشوف غيوم
قامت مرام :والله الي يجلس معك تجيب له الضيم،، جات بتمشي بس وقفتها يد خالد وهو يسحبها وتطيح عليه ويصك راسها بصدره:هييه
'
'
'
'
عند مشــاعل
جلسـوا بالـصاله بعد م افطروا وكان الصمت سيد الموقف ،حاطه كتاب بحضنها وعينها عليه ،اوف وشبه كذا م يسولف ولا شي، رفع عينه لها ونزلتها بسرعه ع الكتاب :فيه شي!
مشاعل بوزت :لا م فيه شي
سياف ضحك بخف وسند ظهره ع الكنبه:اجل وشوله ماده البوز وكأن الوضع مو عاجبك انك تجلسين معي
مشاعل سكرت الكتاب وحطته ع الطاوله :متئ ناوي تشوف ميعاد اذا حامل منك ولا لا !
عقد حاجبه بضيقه :لاعاد تجيبين طاريها
مشاعل تكتفت :لا والله تـ.... م كملت كلامها الا والجرس يدق ،سياف ولي اول مره يقول لها :روحي افتحي
اشرت ع نفسها :انا!!!! ،
سياف :لا الي وراك ؟؟؟
ضحكت بتسليك وراحت تفتح : مييين!!! ،
- م فيه صوت -
لفت عليه :م فيه صووت؟؟؟ ،
سياف :افتحي وشوفي
عقدت حاجبه :وراك شي انت؟؟
،
ضحك بخفه وتكتفت يبي يشوف رده فعلها، مشاعل مدت يدها وفتحت نصه، انصدمتتت وتوسعت عيونههااا :سيااااف وش ذذا
- كان قدامها باقه ورد اسوود كبيييره وهالوووننن تعششققه وتتمناه وسياف طلب طلبيه.. مشئ لها : وش رايك !!!!
لفت عليه بسرعه وضمته وهي تحاوط يدينها رقبته :شكراااااا
سياف بعد عنها وابتسم لما بانت غمازته وباس يدها بخفيف ومسكها بيده وصار يتأمل بعيونها،، بعدت مشاعل يدها بسرعه وانحرجت ،،رجع يمسكها ويضغط عليها،، وبهمس :تدرين انك احسن شي صار لي -يتأمل عيونها ومشتاااق لنظراتها الطفوليه-تدرين اني اشتري ضحتك لو ضايقوك!
مشاعل توتررتت ودقااات قلبها تساررعت،، حست بكهرباء تسري بجسمها من كلامه،،:ءء بدخل الورد
سياف فك يدها:خليه ثقيل عليك - شاله بين يدينه ودخله لصاله - مشاعل :الله شكلك كيييوت وانت شايله
نزله سياف ولف عليها :لفي اشوف ظهرك
اختفت ابتسامتها :وش جاب الطاري!!! سياف :تو اتذكرها
رفضت بخجل انها توريه ظهرها ورجعت ع وراء:م شفته امس
هز راسه بلا وهو يقرب منها : م كنت منتبهه
مشاعل :اجل خلاص مـ...،،،سحبها مع خصرها وقربها منه لما صار صدره يحك بصدرها،، أستنشق عطرها،، وقلبها يدق بسرعه،، باس جبينها وتأمل بعيونها:يكسر يد مدتها عليك!!! فتحت عيونها :لاتقووول كذذذا
نزل يده من وراء ورفع البلوفر :خلاص رفعتها لفي اشوف
مششاعل دوروو لها م تلقوونها من الحياء، لفت بهدوء واعطت ظهرها،
-
-
-
-
عند مرام
حاولت تقوم منه بس هو شاد عليها:اووف حتئ وانت تعبااانن
خالد قرب من اذنها وهمس:بغيت اقولك جيبي لي فطور لاتفكرين بشي ثاني،لاني خالد ،،،فلت يده وقامت :مع نفسسسك
بعدها طلعت وصفقت بالباب،، خالد ضحك وهو يبي ينرفزها وهي من طلعت حطتها يدها ع قلبها،،وجععع حبيت الشخخصص الغلطططط،، تلفتت يمين ويسار وراحت للبوفيه...
'
'
'
سيـاف لف وجهه وعقد حاجبه بهدوء:من ايش؟
،،
جات تبي تنزل البلوفر بس حط يده ع الجرح
ومرر اصابعه عليه ببطء، حست برعشه ومو قادره تتكلم من لامساته :اء م شفت الي طحت عليه
غمض عيونه وعض ع شفته :اسف
نزلت البلوفر بسرعه ولفت عليه، سكتت وقلبها
يدق بقوه اول مره تسمع هالكلمه من لسانه
وكانت لها لذذذده بعد الي سواه كله :تدري متئ ارضئ !! اذا رحنا لميعاد انا وانت وطلعت مو حامل منك ، ناظرت عيونه، غيرها م رح اسامحك طول عمري
سياف :طيب قبل ذا كله البسي نروح لامي نفهمها وبعدها اعلمك وش نسوي، ابتسمت بنعومه ومشت للغرفه تلبس ،وهو طلع ينتظرها بالسياره
-
-
-
-
مــرام
رجعت للغرفه بيدها فطور، وحطته ع الطاوله
وجلست :وهذا هو الفطور
خالد لف عليها وشاف البيض :الحمممدلله
توسعت عيونها :وش فيه!!!!! ،
لف وجهه واخذ المخده من تحته وحطاها ع
وجهه :بعددديه م حبه ولا احبه ريحتهههه
ابتسمت :الا لازم قال الدكتور
هز راسها بلا وبصوت مكتوم:طلعييه مراموه
اخذت الصحن وقربته منه :الللله ريحتتته
مرررررره حلوووووه والدكتووور قال لازممممم
خالد بدا يتنرفزززز :مرام اذا،،،، م كمل كلمته الا ومرام تطلع :لاتبكي علينا
راحت تجيب له شي ثاني ورجعت وحطته
ع حضنه ع سريره ،وبقهر:كل وأخر مررره تقول مرام جيبي لي فطور مو خدامه عندددككك ،سحب يدها قبل لاتمشي وجلسها جنبه،، وبهمس:يدي تعبانه مووقادر اكل!!! ،
ناظرته بنص عين وجسمها يرجف:وأذا!!!! ،
خالد رمش بعيونه وهالحركه فزت قلبها :اكليني
بلعت ريقها وعدلت جلستها :طيب بس متئ
تطلع
خالد :اليوم المغرب
مرام قطعت له من الفطيره وحطتها عند فمه :افتح فمك يا شاطر
خالد فتح فمه وعينه ع عيونها وتحركات يدها،، مرام جات بتسحب يدها بعد م أكلته بس عض اصبعها وصرخت :خالدد اهههه اصبعييي
شد عليها من بين اسنانه وبرفعه حاجبه:
مره ثانيه لاتقولين شاطر
فكها وبسرعه مسكتها بيدها الثانيه تخفف ألمها :وووجججججع ولا اسننننااااان اسددددد
غمضت عيونها وانحنت براسها لركبها من الألم :افففف خاللدددد تعوووورررر
خالد بهدوء:احسسسن
'
'
'
-العصــر،،،السـاعـ 4:00 ــه "
ملاك جالسه بالسياره وقلبها يدددق يقوهه، وجسمهاااا يررررجججففف،،ليييهههه وسييييمم ليييييييه،،ضربت المرتبه بيدها وحطت راسها عليها وهييي تبببكككيي ،تبكي، قهههرر، غبببنه، خييييااانه ،تمنت م لاحقتتته وجلسسست في بيتها الي م تدري الحين كيف حالتهم اذا عرفوا انها طالعه،، رفعت راسها ع طلعت سوزان،طلع وراها وسيم وشكله مبهذل وعيونه حمممر، سوزان رفعت يدها ع خده ومسحت دموعه بطرف اصبعها :خلاص وسيييم هو عند الله عند مكان أمن اكثر من هننااا
وسيم ابتسم ع جنب :شكرا ع مواساتك لي - رفع عينه- كيف عرفتي انه مات
سوزان :صح اني انقطعت عنك فتره طويله بس كانت عندي ظروف وجيت هنا قلت أمرك اتفقدك ولما فتحت لي الباب انصدمت انك تبكي
اخذ نفسس عمييق :الله يرحمممه
سوزان :امين ي رب تامر ع شي !!!!!
وسيم بهدوء :سلامتك
من طلعت سوزان سكر الباب وشهقت ملاك :
اللللله ياااخذذذذذككككك الله ياخخذذذذك ،ناظرت السواق :روح البيت
رجعت ظهرها ع المرتبه وحطت يدها ع فمها - بعد ربع ساعه -
وصلت للبيت ونزلت ،هاااديييه وتحاول تمسك
اعصااببها وتفكرر وش كانوا يسووون داخل، قطع تفكيرها بعد م فتحت الباب وطلع بوها ف وجهها، علي بحده :ووييييننن كنتتتتتييي
ملاك برود :طلعت اتمشئ
علي صرخ في وجهها :منننننن الصباااااح طالعه تتتممممممشيييين
،ملاك بااارده، وهااااديييه، وكل تفكيييرها باقي مع الي شاااففتته،،تسمع صراخ بوها وتهزيئاته بس زي الحلللم وما صحت الا ع كفففف طيحها بالأرض:ممعععع منننن كنننتتتيييي؟؟؟!!
عضت ع شفتها وحاولت تقوم بس وقفتها رجل بوها :امممسسس طالعه اللليييل والحين طالعه بتتتكلميييين مع من كنتي ولا كيف؟؟؟ -
-
-
-
-
عنـد مشاعل وسياف
قاالللووووا كل شيييي لام سياف وحست من بعدها هم وانزاح :حسبي الله ونعم الوكيل
والله ي اني انصددددمت بما فيه الكفايه وجاني تعب م تدروني عني حتئ بوك - ناظرت سياف -شاك فيك وكل شوي يسألني عنك حسيييت فيكم شي اكبر من المشاكل وطلع كذا،، سياف ابتسم ولف ع مشاعل :تبيني اتغير ع هالحلوه فجاءه
قرب منها وباس خدها،، مشاعل انحرررجت ونزلت راسها،،سياف:كنئ بنطلع مشوار بس حبيت اطمنك وأعلمك بكل شي قبلها
ام سياف :احسن م سويت كنت شايله هم وخل بوك علي بعلمه كل شي
سياف سلم ع راسها وقام :تامرين ع شي؟
ام سياف :سلامتك
مشاعل سلمت عليها وطلعووااا متجهييين لمكاااان مجهووول بالنسبه لمشاعل
& وصــلـوا &
مشاعل حست بضيييقه من المكاااان ورفضت
تنزل، سياف لف عليها :انزلي !
هزت راسها بلا وهي منزلته :سياف طلعني من هنا
مسك يدها وضغط عليها:ابيك تطلعين من ذا المكان وانتي حابته!! م ابي تاخذين عنه فكره.... صرخت بدموع :م ابيييي طلعننيييي منههه اكرررررههه مستحييييل تحسسسن صورته-وبشهاق - لقييييت العذاااب هنااا لقيييت اسوا نووومه هنا لقيت اسوا ضربببب وجرح هننننااا
لووووجربببت الي جربته م تجلس هنا دقيقه وحدههههه،، سياف انصدم وناظر عيونها :
مو قلنا ننسئ!
مشاعل بغصه :من كثثثرررر م عااانيييييت
م نسيييييت وهالشي م ينسسسئ ،اخذ نفسسس وحرك السياره للبيت ،أعصااببببه مششدددوده ،وموقااادددر يتحمممللل الوضع
الي هممم فييييه، الوضع قاعد يتطور ويصيييير اسوووا.. -
-
-
-
مـلاك
دخلها بوها البيت وهو شااادد ع شعرها
وبعد كل شتمه كف ع وجهها،، وملاك جسد بلا روح :والللللله م دامك م تكلمتي تنحبسييين بالغرفه لييييين تتكلمين يا**** ،،سااااكتته ولا نزلت منها دمعههه، لييه م ابكييي ،هو الحين قاعد يشد شعري ويعورنيي، لهدرجه
جانيي برووود من بعد الي شفتتته، دموووعي نزلت عشانننه ولما ضربني بوي وقاعد يعورني م بكيت ،،طلع مع الدرج وهو يسحبها وملاك تحاول تمشي معه وتسارع في خطواتها،، وصل للغرفه ودفها ع الأرض :م للللككك طلعه لين تتكلمين
بعدها طلع وسكر الباب بالقفل ، تنههههييدددده عممميقققه، فكت عبايتها ورمت نفسها ع السرير وضمت المخدهه، وقعدددت تصيييح وتتاوه بس بدون دموع -
-
-
-
"بــعد مرور وقت بدون احداث مهمه "
خالد طلع لبيته ومرام لبيتها وكل تفكيييرها مع خالد ، زواجهم م بقئ عليه الا شهرررر ،ماتدري كيفف بتعيشش معههه، وأهم من هذا طريييقة زواجهم الغلططط، شعورر خالد اتجاهها ، م تدري يحبها ، يكرها، دخلت في نوبه تفكييير ،وكان خالددد نفسسس وضعها، بس هو دايما يطنش كلام قلبه ويفكر بعقله وقرر م عاد يقابلها الين الزواجج ويطنش تفكيره عنها..
'
'
'
سيـاف
دخل البيت زي المجنون، ومشئ لغرفته وتوجهه للكبت وفتحه بقووه ،طلع شنطه سوداء برمز، مشاعل وقفت بصدمه،ورجعت على ورااا خطوتين، سيااف طلع من الغرفه ومعه مسسدس،رفعه وهو يأشر عليه وبصوت رجولي :شفتتتيييييه !!!!!
مشاعل برجفه:سيـ.. ـاف وش بتسوي؟؟!!!!! حط المسدس بجيبه وقرب منها ومسك يدها بقوه، وسحبها لصدره وصدمت فيه بقوه وقرب وجهه من وجهها وبفحيح وعصبيه،، :سوووييييتي سااالففففه لما طلعت مع ميعاددددد !!!!!!!وااااانااا لما طلعتييي مع شباب واستراحات مختلطه وصووورر ع الفرراااششش م سوووييييت شي وعذرررتككك لانك. مسحووره وانا لما انسحرت وضربتك وككررررهتك وطلعت مع ميعاااددد م رضيتي ليييييين الحيييين - وبصراخ من بين اسنانه - الخذلان صار بينا الاثننيييين بسبب سححررررر وعشان اريييححك بروح لها الحين واذا طلعت حامل - قرب منها اكثر وبصوووت يخوووف - اذبحححهاا ،ناظرها من فوق لتحت وطللللع، مشاعل، تررججففف ،ورجلينها مو شايلتها، طاحت ع ركبها ع الارض،لا ي ربييي وش سووويييت انا وووشش سووويييت
-
-
-
-
عند ميعاد
وصل لها مسج من سياف وطلعت للمكان الي
قالها تروح له،،وجلست تتلفت يمين ويسار وهي بردانه وتناظر بطنها،،امم بسميك اذا بنت مشاعل واذا ولد، اممم، سلمان، بعدها ضحكت بقووه، وقطع ضحكتها سياف كان توهه واصل وواقف وراها بكل هيييببه ورافع حاجبهه،، ميعاد بلعت ريقها :اهلين؟؟؟!!!
،،
سياف بحده يدمجها صراخه:لاتحسبيييني باقي مسحووورررر
خافت من شكله وعصبيته:وش فيك!!!! ،
سياف بهدوء م قبل العاصفه:امك تدري انك حامل!
،ً "ميعاد هزت راسها بلا وسكتت"
سياف :اعطيني من الاخر حححااااملل مني ولا لا!!!!
،،، ميعاد بثقه وهي م تدررري وش وراها ووش ينتظرها :اي
عضضض ع شفتهههه وطلع المسسسدس من. جيبه، ميعااددد انجنت وتوسسسعت عيونهااا ع الاخرررر :ووششش ذا!!!!
،،
رفعه ع فووق وطلق طلقتتتييين خلت ميعاد تفز من مكانها وترجع ع وراء وهي ترجف،، تبي تهرررببب تبي تسوي اي شي بس هم في بر وصحرااء كبيييره، سياف معصصب وثاير، لدرجة وجهه احمممر وعيونه، وتنفسه سريع ، مسك شعرها من تحت الشيله وشد عليها بقوه وشال المسدس ، وبفحيح:أفتحي فمك...!
ميعاد خافت ،وطاح قلبها، حاسه بتموت بيده بأي لحظه،وبخوف:لااااا تكفى سياف واللـ.!!!؟
، سياف يقاطعها ويضربها بالمسدس ،ع وجهها، ميعاد حست، وجهها ، وفكها تكسر، من كثر الخوف والتوتر ،والآلم، جتها جراءه غريب، رفعت عيونها ،وبثبات:لااااااا مبببب حااااممممل صححح انك نمت معييي بسسسس مبببب حاااامللللل - صرخت عليه - انااااا سوووييييتتتت ذاااا كلللله لانيييي احببببببككككك افهمممم
سياف جن جنونه :تحبييييننني تسووويين كذذذذا!!!!! تسحرريييين
زووجتتتيييي!!!! تسحرررييييني وتخليني اتعععذذبببب - نزل المسدس وناظر عيونها بحددده - ميعاااددد لو غيري كان ذبحك.
من زمممماااان بس انا تحمللللتك كثثييير واتمنئ معاااد اشوووفك قداممميي لا بعزايم امي ولا خالتك - هز راسه - مفهوم وحبك هذا خليه لواحد مو متزوج ،حط المسدس بجيبه ،وركب سيارته، تارك ميعااادد تصاررع تفكيييرها المشتت،لفت بتمشي لسيارتها بس لقت السواق قد مشئ، مستحححيييل، صرخت ، سييياااااافف،،" سياف مشئ تاركها وهو يدري ان السواق راح بعد م أطلق الرصاص، يبي يخليها تتوب ولا تسووووي اشياء زي كذا ، عااانوووا كثييير والسبب هي، رفعت يدينها لراسها وضغطتتت عليه ،ياررررربيي لاااااااا سـ.. ـياف، طاحت ع ركبها ع الارض وقعدت تصيييييح، خاايفه ،تااااييهه، ومابيدها شي -
-
-
-
بيت مشــاعل السـاعه 12:20 م
واقفه عند الباب ومتكتفه،، تبي تحاول تسحب منه كلام وتعرف وش صار بس سياف مو راضي يتكلم ولا بحرف، عدلت شكلها وراحت تجلس جنببه، مشاعل بهدوء :اسفه!! ادري اني غلطانه لما م سامحتك بس سياف انت سويت فيني شي خرج عن طاقتـ...
،،، سياف برود :اششش م ابي اسمع شي
سندت ظهرها ع الكنبه، تكتفت، وبوزت بضيقه : سياااف بليزززز خلاصص الحين م فينا الا العافيه نقدر نرجع حياتنا زي قبل
سكر الجوال وناظرها بنص عين :بعد ايش!!!!
،،، مشاعل بخوف من توقعها :كيـ. ـف بعد ايش!! ،،،
سياف ناظر لفراغ وبكذبه:طلعت حامل وأطلقت عليها
مشاعل بلعت ريقها، وبصدمه :منجدك؟!! لا لا أكيييد تستهههبللل اكيدددد ،قامت من مكانها وناظرت فيه، وهي ترجف:سيااف
أساللكككك بالله اننتتت صادددق !!!
،،سياف أبتسم وسحبها لحضنه وحط يدينها حولها وشدها لصدره ولأكتافه العريضه،، وهمس بأذنها :ميعاد مب حامل وهددتها بالمسدس لين اعترفت وخليتها بالصحراء 4 ساعات وارسلت السواق يجيبها الحين ويرجعها للبيت - ناظر عيونها - ارتحتي ولا باقي؟؟!!! ،،،
مشاعل فهت شوي بعدين رجعت استوعبت :
قل والله!!!!
،،
سياف بأبتسامه جذابه :م يحتاج أحلف لاني صادق
،حستتت بفرحههه غير طبيعيييه ونزلت راسها وهي بحضنه وتحس بأنفاس ع رقبتها ،بحه صوت الرجوليه موترتها وهي جالسه بين يدينه وشاد عليها بقوه بيدينه الي كلها عروق ،وحاسه بالدفئ بحضنهه ،بلعت ريقها، سياف بهدوء مريح :الحين نقدر نعيش بسلام ،مرام وانقذتك منها وميعاد اخذت لها قرصه وما أتوقع بيوم ترجع تسوي لنا شي
مشاعل بتوتر :اي
سياف :لاوالله شكلك مو معي!!!
،،، مشاعل :الا معككك
سياف : عيني بعينك اشوف!!! ،،،
مشاعل تنهدت،، ولفت وحطت عينها بعينه، دقات قلبها تسارعت، وحست برجفه وبرد مع ان حضننه دافي، سياف م قاوم وقد يناظر ادق تفاصيرها، وبالاخير باس خدها :احبـك.. -
-
-
-
-
* فــ منتصـف اللـيل تبـدأ القصص هنـا *
فمنهم من يتحدث مع من يحب والأبتسامه لاتفارق شفتاه وهناك من يتمزق شوقاً لشخص
ابعدته عنه الحياه، وهناك من ينتظر مكالمه من
شخص أرهقه بالأهمال،،وهناك من يبكي لشخص اصبح من المستحيل ان يعود يوماً م،، وهناك من لا يشعر بشيء سواء الخـذلان،،
ضغطت ع راسها اكثر من مره،، وقعدت تتقلب
ع الفراش وبوها لين الحين م تكرم وفتح لها
الباب،،قامت ملاك ودقت الباب،،أنتظرت ثواني
وانفتح الباب،،، انصدمت،،،كانت الخدامه :وين ماما لطيفه!!
،، الخدامه : نايمه
ملاك عقدت حاجبها :ومن قالك تفتحين الباب؟؟
،، الخدامه :عمر
ابتسمت غصب عنها،، :طيب وقفي دقايق
دخلت الغرفه وأخذت عبايتها وشيلتها وطلعت،:اعطيني المفتاح
الخدامه هزت راسها بلا :م أقدر
ملاك سحبته من يدها وسكرت باب الغرفه :
والله لاتقولين لأحد ان ملاك طلعت ولو قلتي لهم- قربت منها-بخلي عمر يطردك،،، بعدها نزلت بسرعه قبل لاأحد يحس فيها وطلعت
'
'
'
'
فـي ارجـاء المـدينه …في اطـرافها بالتحديد!!
كانت واقفه في مكانها محتاره تدق الباب ولالا…ملاك بنفسها …هو خطفني وذلنننني وضرببنننيي وبعدنننني عن أهلي …لييييه احببببه هالكثررر لييييه …اووف الحين التاكسي راح ولا كان رحت لمشاعل وأرتحت عندها …تنهدت بعمق وتقدمت من الباب بعد م حست بالخوف… الدنيا ظلااام والساعه صارت 1:00 …رفعت يدها ببطء ودقت الباب برجفه …رجعت تدق مره ثانيه …وثالثه…الاا ان انفتح الباب …تمنت ترجعععع للبيت… تمنت م دقت الباب بعد م ارتعش جسمها وحست بشعووور غريييب ونبضات قلبها م وقفت من انفتح الباب …وسيم طل مع الباب بعيونه الناعسه وشعره المعفس :نعممم؟؟!!!!
،، ملاك لمت يدينها لبعض وضغطت عليها :انـ...ـا
وسيم رفع حاجبه…وسع فتحت الباب:ملاك؟؟؟!!
ملاك هـزت راسـها بـ أيه وأكتفت بالصمت …استغررببب وانصدددم …اي انصددممم …هي كيف لين الحين تجيييه… توقعهااا بتتركه خاصه مع الاحداث الاخيره …وكلل شيييي ع جنببب الا عذابه لها قبللل كان م يرحمها …وبعدييين شلووون وانا خاطفها لو وحده غيرها تقتله يمكن …الأسأله صارت توديه وتجيبه وملاك لين الحين واقفه …بعد عن الباب:تفضـ... قبل لايكمل كلمته دخلت …وسيم سكررر الباب ع أعييينن كانت تراقب بدقه …وتنتظر نهاية الحوار الي كان كله صامت…قام من مكان وقرب من البيت أكثر
،،، " داخل عند ملاك "
جلست ع الكنبه وهي حاطه رجل ع رجل ومو قادره تتحكم في تصرفاتها …وسيم. جالس ينتظر منها ااي شي :فيك شي!!! غريبه. جايه هالوقت!!
..ساكته وتهز رجولها …وسيم رفع حاجبه :ملاك اهدي!!!!؟؟؟ ..
أطلقت تنهيده عممميقه…وناظرت عيونه:كيفك بعد الي صار!!
،،
وسيم حرك شفايفه يمين ويسار:الحمدلله ع كل حاللل …هذا قضاء…وقبل لايكمل هالجمله مسكته الغصه ونزل راسه وهو يمسح ع ذقنه…ملاك تطالع ومو عارفه من وين تنتهي ومن وين تبتدي :وسيم ممكن أسألك سوال!
وسيم بهدوء :أسالي!!! ،،،
ملاك :من الي جاتك هنا قبل كم يوم!!!
وسيم أبتسم بهدوء:سوزان
ملاك عقدت حاجبها…حست هالأسم قد مر
عليها بس م تدري متئ او وين :مين سوزان!!! …تنهد ورجع ظهره ع الكنبه :زي م تقولين صديقه او ام م ولدتني…توسعت عيونها بصدمه وهي تناظر فيه وهو يكمل كلامه ومبتسم …:سوزان انسان طيبببه كنت اضنها تحبي حب زي اي بنت عشان مظهري بس طلعت غيييررر
طيبه وحنووونه - ناظر عيون ملاك- كنت احسب عمرها اصغر مني بس طلعت اكببر مني بس شكلها صغييير من ايام كانت توصلني هدايا واشياء تسعد وأسال نفسي من الي بيجيب لي من الي بيجيب لـ يتيم - وبسخريه ع نفسه - سارق …خاطفك… م يهمه الا نفسه…بعدها أكتشفت انها هي-لف عينه وناظر بوكيه الورد الي ع الطاوله - اعتبرتها امي لما عرفت انها كبيره جات تواسيني بكلامها ، م عممررر احد قالي زي كذااا…ملاك ارتاااااحححتتت بعد كلامه كثييير وبنفس الوقت حست بغيره :طيب كيف تعرفت عليها!!! وسيم :تذكرين لما طلعتك الحديقه ودق الباب
ملاك وكأنها تذكرت :لحظه هي الي اعطتك هديه …وسيم هز راسه بأيه…ملاك :بس انت قلت انها نفس اشكالي تحبي معن م كنت احبك ثقه مدري من وين جايبها …وسيم م مسك نفسسه وضحك بقوه:اي قلت عنها كذا لان م كنت ادري انها كبييره كان تفكيري بعيد وهي حبتني زي ولدها …حطت يدها تحت ذقنها وأتكت عليها :مدري احس الموضوع غريب شوي!!! ..
وسيم :وازيدك من الشعر بيت
ملاك :وش بعد!!!!! ،،،
وسيم :اشترت لي بيت جنب بيتها!
ملاك اتسعت حدقه عيونها :منجدككككك؟؟؟
،،، وسيم ابتسم:ايه
ملاك عصبت :وخير ان شاءالله
وسيم قرب وجهه لوجهها:معليك عمرها 48 -وبهمس - م يحتاج تغارين
ملاك تكتفت وقربت وجهها زياده :طيب واذا طلع عندها بنااات كبارررر!!!! وبعدييين وش دراها انك يتيم!! وسيم بهدوء :قلت لها -رمش بعيونه-ولو عندها بنات العالم كله م اطالع غيرك…هاللحظه بعدته وجهها عن وجهه وتنحنحت:احم اء م علينا الحين هي كبيرره كيف تكلمك؟؟؟ م عندها عيال مو متزوجه!!! وسيم :أرمله
ملاك :وأذا أرمله تكلمك؟؟؟!!! ومن وين لها رقمك
ضحك بخفه ورجع شعره ع وراء:اسألتك كثيره والله …الرقم كنت حاطته بحسابي الانستا وحاط معلومات عني اني يتيم و…
ملاك رفعت حاجبها :لا والله؟ '

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 11-06-2019, 04:26 AM
بشرى ال هاشم بشرى ال هاشم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : خـذلان الحب


البارت الخامس عشر
~~||~~
ملاك رفعت حاجبها :لا والله؟
وسيم هز راسه وهو راسم أحلئ ابتسامه ع شفايفه :فيه اعتراض اخت ملاك؟؟!
،،، ملاك :هيه مب سوزان انا تقولي اخت
وسيم :طيب وش تبيني اقول!
ملاك اخذت نفسس عميق :لا تقول شي بس م علينا من سوزان الحين فيه مواضيع كثيره
بكلمك فيها ويمكن واحد منها يجلطك
وسيم عدل جلسته وناظر عيونها :تكلمي وقتي لك…ملاك حست بخجججل من كلامه وتحاول تزبد له عشان م تبين خجلها وتوترها …عينها بس فـ الارض ولا فـي مكان ثانيه بالصاله …بس اهم شي م تحطها بعيونه :اولا الـ…رفع يده ومسك فكها ولف وجهها عليه :اذا صرتي تكلميني ناظريني… تراك م تكلمين الارض ولا الطاوله تكلميني انا …بلعت ريقها وعيونها جات بعيونه…ومن بعدها …تلعثمت…وتوتر …ولاقدرت تتكلم…وسيم :الحين تقدرين تتكلمين …ملاك لفت عينها بسرعه وناظرت لساعه الحائط وهذا كان اقرب شي تصرفه به…:اووف الساعه 2
قامت وسرعان م مسك يدها ورجعها تجلس :
تروحين بهالوقت للبيت!!!! ،،،
ملاك هزت راسها :اي هذا اذا م رجعت ومت ع يد بوي
رفع حاجبه:وليه ان شاءالله
،، ملاك قالت له بكل الي صار واخر مره وحبس بوها لها …وسيم بخوف عليها :طيب طلعتي وهو نايم
ملاك :اي كلهم كانوا نايمين
،، وسيم قام ومسك كفها:قومي بوصلك قبل لايحس فيييك وبعدين هذا عمر من سمح له يفتح لك!!! ،،
ملاك تخصرت:لاوالله لو م فتح لي كان م جيتك
وسيم مشئ فيها وطلعوا :م علينا امشي …ركبوووا السياره وملاااككك ناسييييه ان البيت الي بتروح له هو البيت نفسه الي سرق منه…كانوا يسولفون فـ الطريق وملتهين…طلعوا من الحي وصاروا بشارع عام:ايوه وين بيتكم
ملاك:خذ بعد هالأشاره يميـ.…م كملت كلامها وحبست انفاسها للحظه …لللللااااا راح عن بااالي
-
-
-
-
عند سياف
كان نايم بحضن مشاعل ويدينها تلعب بشعره ومسرحه فيه …تحبه وتحب أدق تفاصيله…تتمنئ م عاد ترجع لايام العذاب الي كانت تعيشها معه بسبب السحرر …كان طيش منها لما كانت تطلع معهم ، حسووودها عليه…ابتسمت …منجد محسوده عليك…رجعت تبتسم وجات فكره بالها …مسكت ضحتها لفتره ودقت كتفه:سيياااف
سياف بنعااس:اممم
مشاعل :قوووم الساعه 7 الفجر
سياف فز وناااظر فيها :منجدددك انتي ليه
م قمتي!!!!
،، مشاعل كملت التمثيليه وهي تضحك من داخلها ع شكله:م قدرت اقومك كنت بسابع نومـ... قاطعها وهو راكض للحمام ودخل ياخذ دش …بعد دقايق طلع وهو ينشف شعره ع السريع …وتوجهه للكبت وطلع ثوبه …مشاعل جالسه ع الكنبه ومنزله راسها …الستاير مسكره كلهااا ومو عارف ليل ولا نهار …تكلمت بنبره ضاحكه:الله يصلحك شوف الشباك الشمس اشرقت وانت باقي …سياف سكر ازرار ثوبه …واخذ السجاده بيصلي بس مشاعل مشت لستاره وفتحتها :هااااايييي
سيـاف توسعت عيونه…ورفع حاجبه :لاتقوولين
،، حطت يدها ع فمها وقعدت تضحك:ههههههه لاتتششوف شكلك وانت خااايف ولا بعد الساعه 2 ببباقيي هههه…م كملللت ضحكتها الا وسياف يسحبها مع معصها بقووه …وضرب راسها بصدره :اه ههههههههه
سياف بهمس فـ أذنها :م فيه شي يضحككك
مشاعل هزت راسها بلا :م شفت شكلك م شفته
…سياااف تنرفز وحط يده ع فمها …اااششش
والله لأضـ....... قاطعته وهي تسحب يدها وتهرب لصاله …سياف لحقها…:وقفي مكانك!
مشاعل نقزت ع الكنبه وهي تطلع لسانها :احسسسن ناايييم بسابع نومممه وانا طفششاانه
سياف يقرب منها :طيب كان صحيتيني وانتهئ الوضع لي كذا تخوفيني؟؟؟؟
،، مشاعل حركت كتوفها :كذا كنت ابغئ اغير مو كل شوي اصحيك بهدوء ولطافه - وبضحكه- لاتستغرب لو قومتك المره الجايه بموويه بارد …سياف ابتسم لضحكها :فيك شي اوديك المستشفى!!! مو طبيعيه اليـ.... نقزت عليه وضمتتتت بقووه…وطاحوا ع الكنبه …سياف غمض عيونه:مشااعلووه ظهري
ضحكت وباست خده:تستاهل خل الي يجيك يجيني …سياف رفع يده وحطاها ع جبينها:لا الحمدلله م فيك شي!!!
،، مشاعل حطت يدها ع خدها وأتكت بيدها ع صدره…وبهدوء مريح :أحبك
،، أبتسم وبنفس هدوئها :مو أكثر مني
، ظلوا يناظرون بعضض الا ان سمعووا صوت الباب…مشاعل فزت وقامت عن حضنه:يمههه!!! -
-
-
-
وسيم لف ع ملاك الي سكتت فجاءه:
وش فيك كملي!!!!!
،، ملاك تنحنحت :احم اسمع بعد هالأشاره ارجع !!
وسيم ناظر عيونها :بأي حي وأختصري!
ملاك :بعيد من هنا مدري اذا تعرفه …وسيم هز راسها وغير الاتجاه …وبدت ملاك
توصف له بيت مشاعل … اول م وصلوا لف عليها وسيم : هو انا جيت هنا وقالوا انك عند بوك …ملاك تصرف الموضوع وتنزل :يلا وسيم تأخرت
- وبدلع عفوي - سلم لي ع سوزززان …سكرت الباب وركضت للبيت …وسيم ابتسم وحرك السياره لبيته وهو يحس بطاقه ايجابيه كبيييره من بعد م جلس معها …السوالف والقعده …والضحك معها يسبب له رااااحه كبيييره …عند ملاك دقت الباب وانتظرت دقايق :اووف وش جوووي جايه هالوقت …م حست الا والباب ينفتح …:سلام عليكم
سياف :مين؟؟؟!!
،، ملاك :انا ملاك
سياف فتح الباب ودخل :مشاعل ملاك اختك …مشاااعل فزززت ومعاد شاف سياف الاغبارها …دخل الغرفه ورمئ نفسهه ع السرير وهو يبتسم وتفكيره مع مشاعل
،،
مشاااعل ضمتتت ملاااككك بقوووه وهي تدخل وتسكرر الباب:ااططلق من جاء هالوووقت جعلها ترحب …ملاك شدت عليها وهي تضحك:لباك والله الله يسلمك …مشاعل بعدت عنها بعد فتره :وينك يالقاطعه انا قلت انك اذا عند بوي خلاص الامور بخير وبتجيني اي وقت …ملاك ابتسمت بسخريه…ومشت للكنبه تجلس :خليني ساكته ي مشاعل
مشاعل بخوف جلست جنبها :امانه صار شي …ملاك اخذت نفس عميق وبدت تقول لها كل شي
'
'
'
بعد مرور وقت… قطع عليهم أذان الفجر.. قامت مشاعل :تنامين معي اليوم وأروح معك العصر لبوي وأعلمك وش بيصير وقتها
ملاك توسعت عيونها :وش بتسوي ي خبله!!!!!
،، مشاعل ضربت صدرها بيدها :خليها علي ..راحت تجيب فراش ومخده واعطتها ملاك:خذي نامي هنا والموعد العصر …ملاك هزت راسها …وحطت الفراش وقامت تصلي …ومشاعل راحت تصحي سياف '
'
'
'
بيت علي الســاعه 4 العصـر
دخلت مشاعل وملاك والبيت ككاااان هادي...بس اصوات ارجلهم الي يسمعونها .. ألتفت مشاعل لملاك :وينهم!!!! ،،
ملاك مسكت يدها ومشت لصاله وسيييعه :
تعالي اتوقع هنااااك البيت كبير
مشاعل ضحكت بسخريه :واضح م شاءالله …عمر كان جالس بالصاله يلاعب سامي وشافهم داخلين …شكلها راحت لاختها من بعد م طلعت من السارق …كان كل تفكيره مع وسيم وملاك من بعد م راقبهم اخر مره…ملاك بهدوء :عمممر وين ابـ....
،، قاطعها صوتتت عالي :ملاااكككك …
جاء بيضربها بس مشاعل حطت يدها قدامها : لاتمممددد يدكككك!!! ،،
علي نزل يده وناظر لمشاعل:وش جااابك!!!
،،مشاعل ضحكت بسخريه ولفت عينها ع لطيفه: هلا هلا
لطيفه أبتسم وقفت جنب علي :هلابك
مشاعل لفت وصار تتنقل بنظراتها ع البيت :م شاءالله ووش هالقصر وش هالحلا رغم ان انسرقت منكم مليون بس مع ذالك باقي فيه خير …
"تووسسسعت عيووون علي ولطططيفه بنفس الوقت "
علي بحده:مشاعل تراك انتي واختك لعبتوا معي بما فيه من الكفايه
مشاعل قاطعته :تهدد ولا وش السالفه!!!! اي اعرف ان انسرقت الفلوس واعرف بعد من الي سرقها …قام عمر من مكانه وقرب منهم …
علي عصب :ننععععمممم!!!
،، مشاعل تكتفت بغرور :تبي أرجع لك نص المليون!!
علي لف ع لطيفه ورجع يناظر لمشاعل :مووو نصهاااا كلهههاااااا
مشاعل صرخت ف وجهه :احممممد ربببببك ان بيرجع لكككك نصهاااا وفيه شررط فوق ذا كلللله ،
لطيفه بسرعه:موافقين!
مشاعل ناظرت لاختها وضحكت:اوه م شاءالله فلوسها تغطي بلد وبعد تبي!
،، علي :اخلصصيييي وش شرررطك!
مشاعل :تشترون لنا شقتتييين انا وملاك ومو اي شقتييين شقتين فخممه …لطيفه :بس!!!!
،، مشاعل استانست ككثثييير لان الفرصه جاتها بس لين الحين م تدري ممن وين تجيب نص المليون:لا فيه شرط ثاني وثالث
علي عصب وكان بيمد يده بس لطيفه سحبته وبهمس :خلهم اهم شي يرجعون الفلوس …
علي بعصبيه :تررراااا الي قدااامك بووكك احترمي نفسكك وتكلمي عددددل
مشاعل تجاهلته:الشرط الثاني انا وملاك من نسكن الشقه تنسئ ان احنئ بنناااااتتتك نهائياااااا
علي جاء بيتكلم بس سكتته لطيفه:الشرط الثالث
مشاعل بتفكير : اممم هالشرطين المهمه حاليا
لطيفه:متئ تبون الشقق!!
مشاعل ناظرت لملاك:متئ تبينها!
ملاك :امممم خلال هالشهر
لطيفه :خلاص كل الي قلتوا تم بس تجيني الفلوووس …مشاعل لبست نقابها وطلعت وملاك وراها …علي لف ع لطيفه:وووش فيك انتي!!!!
،، لطيفه :500 ألف تجيني بدون م أطلع من جيبي شي لان عندي شقق بعطيهم اياها - ناظرت عيونه- والي عليك انت تقطع علاقتك فيهم
علي مسح ع وجهه:يصير خير …بعدها طلع فوق ولطيفه راحت لولدها :وش فيك!
عمر جلس :م فيني شي …تعال سامي …سامي مشئ له وجلس بحضنه…وقعد يلعب معه
،، لطيفه:حجزت لك ع مالديف
عمر عقد حاجبه ولف عليها:وشو!! ليه
لطيفه أبتسمت:بزوجك أميره …عمر نزل سامي ولف عليها بسرععه:واقفت!!!!!!! ،،،
لطيفه هزت راسها وهي تبتسم لولدها الي نط عليها وضمههها :شككككرررا يمهه -
-
-
-
-
"بالسيــاره "
مشاعل :ملاك لاززم تروحين لوسيم يرجع الفلوس
ملاك ناظرت فيها : طيب يمكن صرفها كلها
مشاعل:مستححححيل مليون يصرفها كلها
ملاك نزلت راسها وهي تفكر:بشوف اصلا لين الحين م يدري انه بوي اخاف لو يدري يتركني
مشاعل رفعت حاجبها : ملاك ترا لين الحين وانا ساكته لك مدري وش حببك بواحدددد كاننن سبب فييي موووت اممككك وتشتت عائلتككك اصحححيي خليك من الأوهام الي انتي عايشه فيها وسيييم هذا اتركيه تذكري اممممييي
ملاك مسكتها الغصه وحطت يدها ع حلقها : مقددر احببببه
فتحت عيونها مشاعل : حتئ لو تحبينه !! تذكري وش سوا معقوووله م كرهتيه من الي سواه
ملاك هزت راسها بلا ونزلت دموعها : احبب اممممييي واشتقتتتت للللهههها - شهقت بقوه - بس موو قاادددررره اكرررههه قاااعععده احاااوللل مااقدددرت ي مشاااعل ماااقدددرت
حسسسسي فيينننني ...
مشاعل سكتت وناظرت الشباك وهي تحس فيه شي غلط بالموضوع ...معقووله حبت
اللي خطفها وكان سبب في موت امها وتشتت
عائلتها ، تنهدت بعمق ولفت عليها : خلاص
مسحي دموعك !!
ملاك ظلت بنفس وضعيتها منزله راسها وتبكي
بس مو تبكي عشان وسيم ورفض اختها لها ...لااا عشان امها اللي فقدتها وتوها تحسس
جددد بفقدها
شهقت : اشتتقتتت لأمييي اشتتتتقتت لهاااااا
انصدمت مشاعل : ملاك خلاص
ملاك تبكي : امممييي يامشاااااااععععلل
امممي راحتتت وتركتنننااا اممممميي راحت
وتركتنا مشتتين م ندري وين نروح وين نجي - وبشهاق - كانت تاخخخخذ حقنناااا و
مشاعل صرخت في وجهها وبنبرة بكاء :
انناااا موجوووددهه انااا امكككك الحينننن
خلااص امي راحتتت بكائك الحين بينفععع
بيسوووي شي لازممم نعتمد ع انفسنا ونشتغل
ع انفسنا لا رجال ولا غيرهم بينفعونا هممم
يحبووون انفسهممم كلهم يحبون نفسهم حبي
نفسككك ورزيها ودلعيها ومن جهه ثانننيه اشتغلي عليها لاززممم نعتمددد ع انفسناااا انا وانتي لازززم ..ملاك سكتت وهي تمسح دموعها وتسمع كلام اختها اللي بالصميم
'
'
'
'
مر الوقت بدون احداث مهمه ،الساعه ١٠ ليلا !!
مشاعل نزلت لبيتها وملاك راحت لوسيم وهي خااايففههه وماتدري من وين تبدا ومن وين
تنتهي
. - وصلت -
ملاك : اووف كيف اقووولل له
التفتت يمين ويسار ونزلت وقلبها مو راضي يوقف وخاصتا ان الموضوع حساس
رفعت يدها تطق الباب بس انفتحح :ءء
وسيم ابتسم بخفه : اهلييين
ملاك بلعت ريقها وهي تناظر شكككلله وخااقه : وسءءيم
وسيم هز راسه وسع فتحت الباب : تفضلي
ملاك دخلت ورجولها ترجففف وحاسه مو قادره تشيلها ، وقفت ثواني وغمضت عيونها
وسيم سكر الباب ولحقها : ملاك وشبك !!
ملاك ساكته
وسيم دز كتفها : هيييهه
ملاك فزت : هلا
وسيم مسح على كتفها بهدوء : ادخلي ادخلي
شكلك مسخنه ولا تعبانه
ملاك دخلت وجههااا احمررر من الاحراج
جلست ع الكنبه ، ووسيم على الكنبه المقابله لها ،وسيم : خلصت نص اغراضي بعد كم اسبوع بنقلها - ضحكه بخفه - لا وبعد خاطبه لي ومجهزه ومشتريه لي بيت عجيبه هالحرمه م توقعتها كذا
...ملاك ناظرررررته بصددددمه وهي تحس النفس انقطع عنها للحظه : كيف مجهزه !!!
وسيم بدون ما يناظرها وهو يصب له عصير :
مدري تقول ابيك تستقر بالبيت وبعد فتره
بزوجكك
ملاك رمشت بعيونها : اختارت لك البنت
وسيم هز راسه وحط رجل ع رجل وقعد يشرب العصير ...ملاك وما ادراك ما ملاك ..تحسسس بتننفجججررر في وجهه في اي لحظه ..بروددده وطريقه كلامه...وكأنها مو مهمه عندده ..حطت يدها ع صدرها وضغطت عليه بقوههه.. لازممم نعتمد ع انفسنا ونشتغل
ع انفسنا لا رجال ولا غيرهم بينفعونها هممم
يحبووون انفسهممم كلهم يحبون نفسهم حبي
نفسككك ورزيها ودلعيها ومن جهه ثانننيه اشتغلي عليها لاززممم نعتمددد ع انفسناااا انا وانتي لازززم
...بعدت يدها ورفعت راسها : وسيم
وسيم ناظرها : هلا
ملاك بحده : كم باقي معك من الفلوس اللي
سرقناها !!!
عقد حااجبه وبأستغراب : وش جاب الطاري
ملاك : كم ببباقي معككك
وسيم : تقريبا 600 ألف ليه ؟!!!!
ملاك كانت الغصه ماسكتها وتبلع ريقها بعد كل فتره عشان تروح وتقدر تتكلم : أبغها !!!
وسيم نزل الكوب اللي بيده :نعممم؟؟؟!!
عضت ع شفتها وبصوت متقطع : ابغها لانها حقـءءت ...
وسيم حرك راسه : حقت من ؟!!!
ملاك غمضت عيونها وبسرعه : لانههاا حقتتت زوجت بوي وابي ارجعها لها عشان
يتركنا بوي في حالنا انا ومشاعل ويعطينا شقتين مقابل هذا وهو قال لازم نرجع له نص مليون و
وسيمممم بصدمممه : بوووووكككك !!!!!!!!؟؟؟؟؟
شافها تهز راسها وساكته
قام من مكانه وضغط ع راسه : مستحيييل
قعد فتره وافق بعدها دخل غرفته بسرعه وطلع الشنطه وراح لها : خذذي
رماها عند رجولها : خذيها واطلعي براااا
ملاك قامت : خير ؟؟؟!! لي دخل بالموضوع
وشدخلني اذا هوو بوي اللي سرقنا منننههه
خلاصص انت بتروح عند سوزززااان وبتسكن
في بيت وبـ - سكتت -
وسيم :كملي ؟
ملاك اخذت الشنطه من الارض بقوه : تدري
الشرههه مو علييكككك على اللي راضيييه
ع واحددد خاطفهااااا وتاخذ وتعطي معههه
لووو وحده مكانيي بلغت عليييك
- وبصرخه - وبويييي
ضربننني عشان اعلمه من اللي سرق الفلوس
ومارضيت اعلمه خوف علييييك وخوف انهم
يسجنونك ، وانت كلللش مو هامككك قلبك
مع سوزان واللي بتخطبها لك - ناظرته من فوق لتحت وطلعت -
وسيم ابتسم بهدوء ودخل يجهز اغراضه
الباقيه
-
-
-
-
$ بعد مرور شهرر على ابطالنا $
مشاعل وملاك دخلوا شقتهم وكل وحده بعالمها وروتينها ،
عند مشاعل كانت مستانسه ع فرحت سياف : وشش هذا ولا تعلميني ؟!!!
مشاعل ضحكت بنعومه : كنت ابيها مفاجأه
سحبها مع يدها وضمها : احلى مفاجأه من احلى أمرأة
مشاعل بعدت عنه : تعال نشوف الشقه
وبعدها بسوي عشاء
سياف ضمها من كتفها : الله يخلف عليك انا
بتعشئ بالزواج
مشاعل فتحت عيونها : زواج من
سياف ابتسم ورفع حاجبه : نسيتي ؟
هزت راسها بلا : من !
سياف مشئ فيها : خالد ومرام
مشاعل حست بالخجل وما علقت ع الموضوع -
-
-
-
-
وسيم
كان جالس بالفله حقته وجنبه سوزان تتقهوى : متئ تبي نخطبها
وسيم : الوقت اللي يزين لك
سوزان ابتسمت : وقتي كله لك تعرف ربي حرمني من العيال وانت صرت بمثابه ولدي اللي تبيه امر
وسيم رد الابتسامه ومسح ع لحيته : خلاص
اذا تقدرين اليوم
قامت سوزان : الحين بعد
وسيم ناظرها : لحظه
طلعت مع الدرج متجاهله صوته : تجهز عاد
ابي تذوب اول ماتشوفك ...
'
'
'
'

الساعه ٤:٣٢ العصر ..!!!!
ابتسمت سوزان وهي تشوف شكل وسيم :
منجد اسم على مسمئ
وسيم ابتسم بخفه ورش من عطره رشتين :
شوفي انا مثل م سمعت ان اختها الكبيره
صارت مسؤوله عنهاا عشان كذا بتروحين
لأختها
سوزان تكتفت : طيب وتعرف وين البيت !!
عض على شفته وضرب جبينه بخفه : اوف
راااح عن باالي
سوزان : هات انا بتصل عليها من جوالي وبحدد الموقع
وسيم غمز لها : جبتيها
طلع جواله واعطها الرقم ..
-
-
-
-
عند ملاك
طلعت من غرفتها بعد ما رتبتها وتوجهت لصاله وهي تناظر التحف اللي جابتها من السوق: الحين الاغراض الباقيه بحطها بالصاله والمقلط
مشت للأكياس وبدت تطلع الاغراض وترتب
كل شي في مكانه لين صارت شقتها تلمممع
ومرتبببه ،بعد ما خلصت سوت لها كوفي وراحت تجلس بالصاله وهي تنسدح وتشغل التلفزيون : اههخخ اخيرا ساعتين اضبط هالزينه
ضحكت بسخريه : ع اساس احط بيجي ولا
يسكن معي
نزلت راسها وضغطت على شفتها وهي تتذكر
وسيييم وكلامه لها اخر مره،،، ملاك كل شييي الا الكرام ،،كان من أسلوبه اهانه لها وعشان كذا اضطرت ماترد على اتصالاته ..
-
-
-
-
خالد § مرام
كانوا جالسييين بغرفه المعاريس والصمت
سيد الموقف
قطع عليهم دخول سياف : ارحببب
خالد جاء قدامه بسرعه وحجب عنه ما يشوف مرام : خيررر !! ما تشوفها كاشفه
سياف رمش بعيونها : اي وهو عادي اكشف عليها
توسعت عيون خالد : هييه من اليوم ما عاد تكشف
سياف سلم عليه وهو يضحك : من عيوني
بس جيت أسلم عليك
خالد : ها يلا فارق
طلع سياف وهو يضحك ، مرام فز قلبها من شافته غار عليها معقوله حبها هالكثر ،، شدت ع المسكه اللي بيده ورفعت عينها
عليه : اء خالددد ترا ما يصير كذااا
خالد فك البشت وهو رافع حاجبه : اوف متئ
اطلع من هالكتمه
مرام انصدمت : وش قصدك
خالد ناظرها : تصدقين يا زينك وانتي ساكته
مرام ما تحملت ورمت عليه المسكه :
وش فييككك انتتت !
خالد ناظرها بنص عين ورجع يناظر المسكه
اللي طاحت بحضنه : وش هالحركه
مرام تنررفززت : وش فيك تغيرت كذذذا
ولا أيام الملكه كم يوم قعدت معييي وسحبت
ولا كأن عندك زوجه
خالد بهدوء : مو كنتي تحبين سياف وسويت
انا كل ذا عشان افكه منك
مرام تلعثمت : اءءي بس ماله دخل انك تتغير
خالد مسك المسكه وقربها من وجهها : لاتنسين
نفسك وش كنتي تسويين ترا مضطر اتزوجك ..شد ع المسكه وضغط بها ع وجهها وفلتها من يده : بسرعه خلي امك تجي تنزفين ونطلع
مرام سكتت وناظرت الارض والدمعه بعينها
ماهي الا ثواني ودخلت ام مرام : يلا
مرام اخذت المسكه وقامت تمشي لأمها
ام مرام ناظرت خالد : وانت؟ ما بتنزف معها
خالد هز راسها بلا وصد عنهم
ام مرام ناظرت مرام وبهمس : خليه يقوم
مرام : امي امشي
استغربت : وش فيك مو كنتي تبينه يطلع معك
مرام رفعت فستانها وطلعت من الغرفه -
-
-
-
-
وسيم
وقف السياره قدام الفله وناظرها من فوق لتحت : م شاءالله شكلهم ساكنين بشقق داخل الفله
سوزان : اقول الحين كيف اعرف شقة مشاعل
من ملاك
وسيم حرك شفايفه : بسيطه دقي الباب واذا طلعت لك ملاك قولي معليش غلطانين وروحي لشقه المقابله لها وبتطلع لك اختها
سوزان ضربت كتفه بخفه : مرهه جبتها لدرجه
م فكرت فيها
ضحك وسيم : يلا انزلي ان شاءالله توافق اختها
سوزان : معليك
عدلت نقابها ونزلت : خلك بالسياره اذا
شفتها وافقت ونادت اختها بتصل عليك تنزل ،، فز قلبه من قالت تنزل وهز راسه : تمام تمام
'
'
'
'
عند مشاعل
كانت جالسه قدام التلفزيون وتتصفح بمجله
ف يدها : وش هالعارضات مرره نحيفاتتتت
احتمال وزن الوحده تحت 43 ،، ناظرت جسمها وتنحنحت : اصلا محد صار وزنه 59
ثواني وسمعت صوت الباب يدق
سكرت المجله وقامت : تو بدا الزواج معقول
جاء ،، لا يمكن ملاك
مشت للباب وفتحته : هلا
سوزان ابتسمت : مشاعل !!!
مشاعل هزت راسها : معك مشاعل من معي !
سوزان ما عرفت وش تقول وظلت ساكته
مشاعل : تمام تفضلي
سوزان تنفست بعمق ودخلت
مشاعل : أهلين
سوزان : هلابك
جلست مشاعل وحطت رجل ع رجل : الا
ماقلتي لي من انتي !!!
سوزان فصخت نقابها وفلتت شعرها : معك
سوزان
مشاعل عقد حاجبها بستغراب : م اعرفك؟!!
سوزان عدلت جلستها : اي م تعرفيني بس
انا اعرفك
مشاعل هزت راسها : طيب !
سوزان : انا جاي اخطب لوسيم
مشاعل توسعت عيونهاا : وسيييم ماغيره ؟!!
سوزان هزت راسها : ايوه
مشاعل : ومن تكونين انتي !
سوزان بأبتسامه : زي ماتقولين امه الثانيه
ومتبنيته
مشاعل عضت ع شفتها بخفه : اها
سوزان : مع ان كنت بخطب له من بنات اخواتي اللي كل وحده تقول الزين عندي بس رفض الا بأختك ملاك
مشاعل قامت وهي تبلع ريقها : بروح أجيب
لك قهوه ونكمل حكي
مشت مشاعل بسرعه قبل لاتسمع رد سوزان
ودخلت غرفتها وسكرت الباب : وينكك وينكك
يا ملاكك
راحت تدور لجوالها ولقت بالكوميديه : خليني
اتصل عليها واشوف وش بتقول مع ان م اتوقع بتوافق بعد طرده لها
اتصلت ع رقمها وردت : الووو
ملاك : هلا
مشاعل : توقعي من اللي عندي الحين ؟
ملاك عقدت حاجبها : من !! مرام
مشاعل تغيرت ملامحها : تستهبلي وش تبي
ملاك : مدري عنك من اللي بيجيك يعني
مشاعل : سوزان...

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 11-06-2019, 05:07 AM
بشرى ال هاشم بشرى ال هاشم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : خـذلان الحب


البارت السادس عشر
~~||~~
ملاك صنمت مكانها وهي ترمش بسرعه ومو مصدقه : وش قاعد تقولين انتي !! اي سوزان
مشاعل : اووف سوزان م غيرها اللي كلمتيني
عنها
ملاك : طيب وش تبيي !! كيف عرفت....
دقيقه دقيقه
مشاعل : ايششش !!!
ملاك : اتصل علي رقم شكلها هي وحددت
موقعي
مشاعل : اجل كذا ولا كيف بتعرف
ملاك : انزين وش تبييي !!!
مشاعل : طلعت متبنيه وسيم وتبي تخطبك
له
ملاك توووسعتتت عيونهااا ع الأخرر : وش
قلتي !! متئ ذا الكلام
مشاعل تأففت : اقول تعالي شقتي وتفاهمي
معها بروح اسوي لها قهوه طولت عليها
ملاك بسرعه : دقيقه دقيقه قولي لها
ملاك مب موافقه !!!!
مشاعل ابتسمت : اي ابيك كذا ولا وش تقول
مع ان كنت بخطب له من بنات اخواتي
اللي كل وحده تقول الزين عندي بس رفض
الا بأختك ملاك ،، ،،،
ملاك حست قلبها بيطير من هالكلمه : مشاعل
وش رايك انتي ؟
مشاعل سكتت ثواني وهي تحس في نبره
اختها انها تبغاه وتحن عليه : بكيفك
تبين تجين وتتصرفين معها هذا شي راجع
لك لان في هذا الشي اسف ما بكون معك
ملاك بلعت ريقها : خلاص اطلعي لها
انا عندي قهوه جاهزه بجيبها وبجي
مشاعل : تمام
سكرت الخط وطلعت من الغرفه ببطء :
ءء شوي وتجي ملاك
سوزان ناظرت يدها وكأنه تقول وين القهوه
مشاعل ناظرت يدها وبتوتر: ههههه كنت بسوي بس الله يصلحها رفضت الا تسويها
سوزان : خذوا راحتكم
مشاعل راحت تجلس جنبها وهي مستحيه وتتحسب ع ملاك -
-
-
-
وسيم
كان جالس بالسياره ويطقطق بجواله :
وش فيها طولت كذا ! معقول رفضت
حرك راسه يمين ويسار : لا لا مستحييل
انا لما طردتها اخر مره كنتي ابيها م تنتبه
اني انا اللي بخطبها وسويت نفسي قاسي
عليها غصب عني ،، فصخ غترته ورماها ورا : اووف شكلها مطوله
'
'
'
'
الساعه ١١:٠٠
ملاك دخلت وبيدها الصينيه وفيها الفناجيل
والقهوه : السلام عليكم
مشاعل قامت واخذتها منها : اهليين
ملاك مشت لسوزان وسلمت عليها ، كانت كبيره في السن شوي بس كشختها تصغر من سنها ،سوزان أبتسمت : هلا والله بملاك
ملاك : هلا فيك
جلست جنب اختها وبهمس:مرره تعبتي
نفسك وحطيتها ع الطاوله ، قومي صبييي
مشاعل ناظرتها بنص عين : قوميي انتي هي
جايه تخطبك مو تخطبي
ملاك قامت ودزتها بكتفها بقوه
مشاعل : اهه
سوزان : وش فيككك؟؟؟
مشاعل مسحت ع كتفها وهي تناظر ملاك
اللي تصب : اءهه م فيه شيي
ملاك مدت لها الفنجال : سمي
سوزان اخذته منها : سم الله عدوك
بعد م خلصت جلست بعيد عن اختها عشان
م تضربها ،،،وناظرت سوزان : ايوه امري
سوزان : قلت لأختك وبرجع أقول لك
وسيم جاي يخطب وهو تحت ينتظر موافقتك؟
ملاك ابتسمت برود وبنفس الوقت فز قلبهها من قالت تحت : اء قولي له مب موافقه .
-
-
-
-
-
خالد § مرام
دخلوا الفندق وكل واحد رافع ضغطه من الثاني ،مرام بدلع تقهره : لو سمحت خالد اطلع من الغرف...
م كملت كلامها الا وخالد يطلع ، انقهررت وضربت برجلها الأرض : ووش هذذا
مو معقوله فيه شخص زي كذذااا
خالد بنبره حاده : اخللصييي
مرام فزت ودخلت دوره المياه ، بعد ثواني طلعت وهي لابس بجامه اسود حرير وفالته شعرها،، مشت لصاله ببطء ،شافته جالسه وسرححااان راحت له وقفت قدامه : خلصت ادخل
قام بدون م يناظر فيها ودخل الغرفه ،
مرام شافت ورقه طاحت من جيبه
عقدت حاجبها : وش هذيي!
قربت تاخذها وهي تراقب للباب وتفتحها:
اليوم زواجي من واحده عاهره.،،،
، تووسعتتت عيوننها تدريجيا وأرتخت يدينها
، لين طاحت الورقه بدون وعي منها ، خالد طلع من دوره المياه وشاف فستانها
طايح ، دفه برجله لبعيد وراح لصاله
ناظر مرام شافها منصصدممه وعيونها موسعه
مشئ له : وش فيييه
ناظر في اللي تناظر فيه وشاف الورقه طايحه
بالأرض ومفتوحه : اهااا
نزل وأخذها بهدوء : منصدمه عشان هذي !
-
-
-
-
سوزان انصدمتت وناظرت مشاعل
مشاعل هزت اكتافها : هذا رأي اختي
سوزان عقدت حاجبها بضيقه : متأكده
ملاك هزت راسها بأيه وقامت وطلعت لشقتها
سوزان لمت أغراضها ولبست نقابها : أسفين
ع الأطاله
مشاعل بأبتسامه : لاعادي خذي راحتك
سوزان طلعت وهي معصببببه ومنقههررره
عشان وسييم كل هالوقت اللي خذته من وقتها وفي النهايه تقول مو موافقه بكل برود
،،،وصلت لسياره وفتحت الباب بقوه وجلست
وسيم فز ولف عليها : ها وش صار ؟
سوزان بنبره حاده : ما وافققتتت
وسيم ضحك : كيف ! ملاك ما وفقت
سوزان ناظرته : اي بس تكفئ وسيم لاتضيق
خلقه عندي لك البنت الكل يتمناااه
وسيم صنمم مكاااانه وحسس بأعصابه
تفووور : يعني ما وافقت
سوزان هزت راسها بأيه : مع.....
م كملت كلامها الا وسيم ينزل من السياره
معصصببب وسكر الباب بقووه
سوزان ناظرته : و و وسيممم تعاال وينن رايح
طنشها وسيم وطلع مع الدرج وهو يرفع
ثوبه ومعصببب : وششش الللي ماوووافقتت
وووششش
" ملاك "
كانت بغرفتها تبكككي بصمتت،،تمنت هاللحظه
تجي وجات ،، وبكل سهوله خلتها تطير من يدها: وشش سوييت انا ليييه سووويت كذا ليييه
نزلت راسها وضمته بكفوفها وقعدت تببكككي بحرقه ، فززت من سمعت صوت الباب يدق :
يمهه مستحييل تكوون هذي دقت مشاعل
قامت بخوف وطلعت لصاله : ميييننن
وسيمم بصوت عالليي يدمجه بحت صوته : مملللااااكككك
اتسعتتتت عيونها بصصدمه وصنمت مكانها
وسيم : افتحححيي البابببب
ملاك : ما رح افتححح وقصر صووتك
الجيرااان لا يسمعووونك الساعه صارت ١١ ونص
وسيم بتحدي : اجل ما رح تفتحييين !!! تررررا باقي م عرفتي وسيم اذا عصببب
ملاك خافت بس كابرت : وش بتسوي يعني
خلاص عاد قلت لا يعني لل
قاطعها صراخه الهستيري : افتتتححححيي
ملاك من الخووف فتحت الباب ورجعت ع ورا بسرعه ،،وسيم دخل وسكره : رفضتي يعني !!! ،،،
ملاك تكتفت : اي
وسيم رفع حاجبه : ملاك غصب عنك بتوافقيين وبكره بنملك
انصدمت : بس ترا بقول لشيخ مب موافقه
وسيم : بتوافقين
ملاك عصبت : وخييررر ان شاءااللله تغصببننني مووو انااا اللي طردتها من بيتككك مو انا الل...
سكتها وسيم وهو يحط يده علئ فمهااا :
م طردتك رضئ مني بس كنت ابي اشيل فكره
اني بخطبك من راسك
رفعت يدها ونزلت يده بقوه : بس مب مبررر
وش يضمنني انك تبغاااني !!!!
ضحك بسخريه وبنبره حاده : يعني جاي اخطبك ليه ! لاني أبيييك وأحبكككك
ملاك تجمدت مكانها : كيف !!
رفع حاجبه وبهدوء : أحبك أحبك فهمتي !!
ملاك ساكته وتناظره بصدممه اول مررره تسمع هالكلمه منه وبهالطرييقه
ابتسم على رده فعلها ومثل الحده : بس خلاص انتي رفضتي
ملاك بسرعه : لااااا
وسيم : وش اللي لا
تنحنحت : كنت احسبك طردتني معاد تبينني بس طلع السبب كذا - رفعت عينها وناظرته -
بس خلاص حتئ انا أبيييك و - سكتت -
وسيم ببتسامه : و أيش !!!
ملاك بخجل : أحببببك
ضحك وسييم وضمها له وقعد يدور فيها بالغرفه: ماااتوقعتتت اببدددا هالحظه تصيير
ملاك ضحكت وضربت كتفه : وسيييم نزززلللييييي
وسيم نزلها بعد ثواني وناظر عيونها : بكرره
تتجهزين تمام
هزت راسها بأيه وهي تغطي وجهها وتحس
بحراره من الخجل ،، وسيم باس خدها : فمان الله
ملاك بصوت خافت : فمان الله - طلع وملاك دخلت غرفتها ورمتت نفسها ع السرير بأريحيه -
-
-
-
-
عند خالد
نزل وأخذ الورقه بهدوء : منصدمه عشان هذي !
مرام سكتت
خالد : هيييه أكلمك اننااا
مرام رمشت بعيونها ورفعت راسها : انا العاهره!!
خالد قطع الورقه ورماها ف الزباله " أكرمكم الله ": اي انتي !! ولا نسييييتي اللي سوويييتيييه مو انتي اللي كنتي ناااشبه لسياااافف مو انتي
اللي انا أضطريت اتزوجها عشان تهديدك له
وش يضمننييي وحده زيك بتعييش معي
حيياااه زي اي زوج وزوجهه كنتي تحبين
واحددد مايحبببك كنتي تسوووين كل شي
عشانه بس ف النهايه ما يبيييك لو انا ما تزوجتك كان راح فيها المسكييين ، دفها من كتفها : لاتحسبين هالزواج بيطول
أقلها شهريييين
مرام بلعت ريقها : بس خالد ما كنت كذا بدايه
ايام الملكه ليه تغيررت لي....
قاطعها بحده وباين في صوته الغصه : لاننني
بددييييت احببببك وابييي ابتعددد عن هالحبب بسسس للأسففف قاعد اغرق فييييه زياادده كتبت هالورقه لعلها تخفف من اللي داااخخلللييي بس شكل ما ينفع الا الطلاااق والفكه منكك...
مرام بكت وهي تحسس بضغطط كبيرر ع صدرها من قرت هالكلمه : بسس مو من حقكك تقول هالككللمه وخاااصتا انا تدري ليه !! لاني انسسسااانه عااشششت لحالها بدوون لا احد يواسيهههاا ولا يعلمها الصحح والخطأ بوي وامي
ملتهين بروحهم وخووي ملتهي لحاللله كانت
امي تشوووف خطاياي وتسكتني بكم كلمه
بدوون حتئ ما تربيني ولا تعلمني الصححح
سياف كان اول واحد اعجبت فيييه - شهقت وكملت - صح اني خبيثه بصرفاااتي بسسس مب يدددديييي مببب يدددي افهممم
سيياااف كااان حبي لههه اعجاابب بس انت
غيير انا حبيييتك كزوج وكحبيب وكأههلللل كنت ابي انتقم منك بس ما قددرررت
خالد وكأنه حن عليها وقرب منها : خلاص اهدي
مرام رجعت ع ورا وهي تبكككي وبصوت مسموع
خالد ماتحمل وسحبها لحضنه وقعد يمسح
ع ظهرها : خلاص اهدي
مرام دفنت راسها بحضنه وكملت تبكييي تطلع
كل اللي بقلبهااا -
-
-
-
-
يومم جدديد الساعه ١٠:١١ ص!!
قامت مشاعل وهي تدور لسياف حولها : يووه
وين راح
قامت من السرير بنعاس وطلعت لصاله : سياااف
م لقته بالصاله وسمعت صوت بالمطبخ :
معقوووله
دخلت وشافته جالس يقلي بيض والسماعه بأذنه ،قربت منه وضمته من وراا : أحلللئ فطووور من يدينك
سياف أبتسم وسحب السماعات : يلا بس معك
اليوم لانك سهرتي امس تنتظريني
مشاعل بعدت وجات قدامه : الا ليش متأخر امس
سياف باس خدها ورجع يحرك البيض : ابد
خالد كان يبغاني اوصل دروع وسيوف لبيته ورجعت مرتين عشان اشيل الأغراض
ابتسمت : اي كفوو
قربت منه واخذت الملعقه : خلاص روح اجلس بالصاله وبجيب الفطوور وبعلمك بخبر كذا حلو
سياف : اجل يلا انتظرك
طلع سياف ومشاعل طلعت صحن تحط فيه
البيض وجهزت الأغراض الباقيه ، وحطتها
في صينيه كبيره وطلعت لصاله : ان شاءالله
فيه حفله اليوم بشقه ملاك
سياف ناظرها : ليه!!!
مشاعل حطت الصينيه على الطاوله ولفت عليه : جات امس حرمه خطبتها واليوم الملكه
سياف توسعت عيونها : ولا تعلميني من بدري
مشاعل : لا والله وانت امس جاي متأخر ونمنا
ما امداني
سياف : اي صح طيب ماتبي شي تجهيزات وغيرها
مشاعل : مدري بس بفطر وبروح لها اذا بغينا
شي بتصل عليك
سياف : ابشري ومبروك مقدما
مشاعل : الله يبارك فيك
صبت له حليب وبدوا يفطرون -
-
-
-

عند خالد
قام من النوم وهو يحس بشي ثقيل على يده ،، نزل عينه وشاف مرام ،، أبتسم لا لاشعوريآ : مرااممم
مرام : اااممم
خالد سحب يده ببطء من تحت راسها وقام : هييييههه قوومممي
مرام تحركت للجهه الثانيه وكانت بتكمل نومها
بس خالد سحب الفراش بقووه وطاااحت
بالأرض : اهههه
ضحك بقووه وطلع ع السرير وناظرها من تحت : اوه بالغلط
مرام ترفزت بس بنفس الوقت ابتسمت وحمدت ربها انه رضئ : يووه خالددد الناسسس ماتقوم كذااا ابدا
خالد طلع لسانه : بس خالد يقوم كذا يلا قومي
نفطر
مرام مسكت راسها وقامت : طيب اسمع دقيقه
ع ما يوصل الفطور
خالد هز راسه : تمام
مرام فرحت ونطت ع السرير تكمل نومها
بس خالد طلع واخذ علبه مويه ورجع لها :
يعني نعسانه
مرام بصوت نعسان: اايي
ششههقققت بقوه وفزت من مكانها وهي تغطي وجهها : خاللددددددد لللييييييهههههههه
خالد شرب باقي المويه ورمئ العلبه عليها وصكت براسها
كل ذا عشان يبي يشوفها تتنرفز وهو يحب
هالشي فيها : يلااا يا حلوووه
مراممم هالمره تنرفزت وقامت ترمي عليه
المخاد اللي ع السرير : حييوووواااان
خالد ضحك وهو متكتف ولا مخده صكت فيه : يلا قومي عشان باقي ورانا سفره
مرام قامت ومشت تدخل الحمام بس بسرعه
اخذت مخده طايحه بالأرض ورمتها عليه
بقووه ودخلت الحمام : تستاااهل
خالد أبتسم : ممرره عورتني اقول اطلعي انتظرك بالصاله
مرام بقهر : طيب
'
'
'
'
(مر الوقت بدون احداث مهمه )
العصرر
طلعت ملاك من الغرفه وشافت مشاعل ترتب
الطاوله وكان كل شششي متواضع ومرتب :
مشاعل ها كيف شكلي !
مشاعل لفت عليها وأبتسمت : الله يجنن
اي كذا هادي وحللو وشوله مشغللل
ملاك بخوف : خايييفه ييياااخي
مشاعل راحت لها تهديها : معلييك قد صار
لي كذاااا والحين سياف بشقتي بيدخل الشيخ ووسيم فيها
ملاك : اي صح هو يدري انه اللي خطفني
مشاعل : لا مو لازم يدررري
ملاك : تمام
مشاعل : يلااا ترا ما بقئ شي وتجي
ملاك دخلت الغرفه وتعطرررت كم مررره
وطلعت مع اختها بالصاله -
-
-
-
¥ وصلوا سوزان ووسيم ¥
وسيم : ها كيف شكليي !!
سوزان : تجنن معليك بس ادخل اي شقه !!
وسيم أبتسم : حقت ملاك وانا بدخل حقت مشاعل
سوزان : لا والله وش دراك !!!
وسيم حك رقبته : قالت لي ملاك
سوزان : والله مدري كيف اقنعتها بس يلا
طلعوا مع الدرج وكل واحد دخل شقه ،،سياف شاف وسيم يدق الباب وكان مفتوح :
ارررححبب
وسيم : الله يسللممككك
سلموا على بعض ودخله سياف لصاله
¥ بالشقه المقابله ¥
مشاعل رحبت بسوزان وصبت لها قهوه : الله يحيك
سوزان ناظرت ملاك : الله يسلمك ، كيفك ملاك !
ملاك بخجل : الحمدلله بخير وانتي !
سوزان : بخير ، وانتي يا مشاعل كيفك !
مشاعل وهي تمد لها الفنجال وتقدم لها التمر :
الحمدلله
جلست بعدها وقعدوا يسولفون ،،
مرت الثواني ومرت الدقائق الا ان وصل الشيخ وبدااا يقوول كل اللي يخص الزوج و الزوجه ، ناظر وسيم : تقدر توقع
وسيم اخذ الكتاب بهدوء وقع ، ورجع له
سياف أبتسم : مبرروك
وسيم : الله يبارك فيك
سياف أخذ الكتاب وراح لشقه الثانيه ودق الباب : مشاعل
مشاعل طلعت له : هات
غمز لها : عبقال ما تعطين زوجتي الثانيه...
ما كمل كلامه الا ومشاعل تسحب الكتاب بقوه : وجععععع
ضحك وباس خدها قبل لاتروح : اخسي اتزوج عليييك
مشاعل : طبعااااا
ناظرته بغرور ودخلت : وجاء الكتاب
ملاك ناظرررت فيه بخووف وترردد ، مشاعل نزلته ع الطاوله ومدت لها القلم : خذي
ملاك ناظرت للقلم وسكتت
سوزان ناظرت ملاك : ملاك !!!
مشاعل : ملاككك
-
-
-
-
عند مرام
طلعت من دروه المياه ومرت ع التسريحه
تضبط شكلها : اوووف منه ع كثر حركاته تنرفزني الا اني احبببه
طلعت للصاله وشافته يفطر ، شقهت : تاكل
بدووني !!!
خالد أكل لقمه : ااهههخ للذذذييذ
مرام مشت له وجلست وهي تسحب الصحن
اللي بيده : اترك لي شوي
خالد سحبه منها : مافيه من قالك تتأخرين
مرام ناظرته : والله !
خالد أبتسم : لا خلاص خذي رحمتك
عطاها الصحن وتكتفت يناظر فيها وهي تاكل
مرام وقفت أكل وناظرته بنص عين : ءء تقدر
تطالع بالتلفزيون ؟
خالد هز راسه بلا وسكت
مرام حركت شفايفها يمين ويسار : ترا يجي
مسلسل بطل الحين
هز راسه بلا
مرام استحت ونزلت الصحن
خالد رجع اخذه ومده لها : خلاص كلي
مرام اخذته : يلا طالع هناك
خالد شغل التلفزيون وهو يضحك : اللي يشوفك ما يقول ذي خجوله
مرام دزته : وجعع
بعد دقايق خلصوا أكلهم وجهزوا اغراضهم
لرحله..
'
'
'
'
عند ملاك
وعت على نفسها واخذت القلم : احم معليش
سرحت
وقعت جنب اسمه وهي تحس برجففه غير
طبيعيه ومو مصدددقه ، قطع عليها مشاعل وسوزان وهم يزغردون : مببرررروكككك
ملاك بحيا : الله يبارك فيكم
مشاعل قامت : يلا بودي الكتاب وأجيكم
مشاعل ودت الكتاب ورجعت لهم : اي ومتئ
الزواج
سوزان : بعد أسبوع
مشاعل وملاك توسعت عيونهم : نعممم
سوزان ناظرتهم : وش فيكم !
ملاك : بس باقي ابي اجهز
سوزان ابتسمت : معليك كلل شييي علييي
نخلصه انا وانتي بيوم لان وسيم قال ابي بعد
اسبوع
ملاك شدت ع يدها وهي مستانسه ع تباادللل
الشعوور اللي بينهم
سوزان : بيدخل وسيم يشوفك
ملاك برفض : لا لا ما يحتاج ما دامه بس اسبوع
سوزان ما حبت تضغط عليها : اجل براحتك
'
'
'
'

¥ مررت الأيام ع أبطالنا ¥
يوم السبت وبالقاعه ، ملاك كانت لابسه الفستان الأبيض وتدوور فيه بالغرفه وهي مب مصدقه : يووه مشاعل موو مصددددقققه
مشاعل قعدت تنفش فستانها : ربي يسررهااا
ملاك رفعت يدينها لسماء : شككرررا ياربييي
ياااحبيبيي شككرررا
قطع عليهم سوزان : بنات ترا جت الكوفيرا
مشاعل : يلا ملاك انا بطلع لسياف وانتي خذي
راحتك
ملاك هزت راسها وجلست بالكرسي وهي
متووتره ، مشاعل سكرت الباب وجت بتمشي بس شافت سياف بوجهها : يمه تو كنت جايتك
سياف غمز لها : القلوب ع بعضها
، ابتسمت
سياف ناظرها من فوق لتحت : وش هالملاك
اللي قدامي
مشاعل : لا عاد لا تبالغ
سياف قرب منها : اي ملاك انا أشوفك بعييوني
ملااااككك وش فيه !
مشاعل رفعت نفسها وباست خده : وانا
اشوفكك أفضللل رجللل بعيوني
سياف رجع وباسها : طيب تبين شي ولا
اروح لرجال !
مشاعل مسكت يده وراحوا لمكان فاضي :
ءء سياف بسألك شي !
استغرب : اي اسألي
مشاعل : خالد مبسوط مع مرام ؟
سياف ضحك ومسك خدودها : ابشرك متصل
علي ومسافرين النمسا ومبسسوووطيين
يقول ما توقعتها كذا
مشاعل ابتسمت : طيب و و ميعاد وش صار
عليها مالها حس ؟
سياف : ع حسب كلام امي تقول تزوجت
وسكنت بالدمام
اخذت نفسس عمميق وضمتتت سيااف بقووه
: الحييين ارتحتتتت نفسيااااا
سياف ضحك وشدها له : شقد قلبك طيب
مشاعل : شوف صح انك خذلتني معهم الثنتين بس عاددددي اهم شي انك معي الححين وبحضنك
سياف نزل لخدها وباسها أكثر من مره : الله
لا يحررمننيييي منكككك يارب
مشاعل نزلت راسها : ولا منك
سياف : يلا انا بروح لرجال تامرين ع شي
مشاعل : سلامتك
سياف راح لرجال ومشاعل دخلت عند ملاك
وقعدوا يسولفون بكل أريحيه '
'
'
'
الساعه ٩ الليل
انزفت ملاك وكانت كل الأنظار عليها ،
شكلهااا ناعمم وبنفس الوقتت فخممم
جلست ع الكرسي وهي ترتجف ،مشاعل مسكت يدها وهي تناظر للحريم وتبتسم
: بسسسك رجفه
ملاك بهمس : يووه وش اسوي تكفين لا يدخل
مشاعل بنفس الهمس : وش نسوي بعاداتهم
وتقاليدهم لازم ينزف
تنهدت ملاك وشدت ع المسكه تخفي توترها..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 11-06-2019, 05:26 AM
بشرى ال هاشم بشرى ال هاشم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : خـذلان الحب


البارت السابع عشر
~~||~~
اشتغلت الأضاءه البيضاء وطفت باقي الليتات
والحريم بدوا يتغطون ، هاللحظه فزز قلب ملاك وهي تناظر للمسرح ،معاد فيه ولا احد ، ما حست فيه وهم ينزلون من كثر ماتفككرر
رفعت عينها وشافت وسيم يمشي على المسار
بكل رزه ، والبشته محلليييه اكثررر ع جماله
بلعت ريقها ولا قدرت تقوم لما وصل لها
وسيم طالع فيها ونزل لمستواها وهو يضحك
ويبوس جبينها : ادري فيك خايفه بس خلي
الوضع ريلاكسس عادي
ملاك انتفض جسمهااا،، وحست الأكسجين انقطع،طالعت بوجهه،كان راسم احلى ابتسامه ، دق قلب ملاك بخووفف وتوتر
وسيم جلس جنبها : ايوه وكيفك !
شغلوا الديجيه وبدا الصوت يغطي المكان
وسيم قرب منها وبهدوء مريح : ملااااك وشبك
مصنمه !
ملاك بصوت يرجف : لا عادي
وسيم مد يده : زين امسكي يدي
ناظرت يده ورجعت تناظر عيونه : بس...
قاطعها ومسك يدها اللي شاده فيها ع المسكه : اللي يشوفك يقول ما كنئ مع بعض سننه كامله
ارتجفت من هالكلمه وأبتسمت : خلاص بعد
يدك
وسيم رفعها لشفايفه وباسها بعمق : احبكك
هذذذا اجمللل يوم بحياتتي - غمز لها - واجمل
اذا كنا لحالنا
ملاك رفعت يدها وغطت ع عيونها بحيااا :
وسيييم خلااص بموت
وسيم نزل يدها وضحك '
'
'
'
*بعد مرور وقت بالفندق *
دخلت الصاله وفكت شيلتها وعباتها وحطتها
ع جنب وجت بتمشي للغرفه بس وقفها وسيم
:وين وين
مسك يدها وسحبها لجهته : خليه عليك
نبي نستمتع اكثر بهذا اليوم
ملاك ما لقت وين تودي وجهها وضمته
ودفنت وجهها بكتفه : يوووم وسيييم اول
مرررره استحيييي كذااا بالله ارجع وسيم
القااااسييي كذا ماقدر
وسيم ضحك بخفه : والله !
ملاك : لا خلاصص بس اذا شفتني خجوله
بزياده اعرف هالسبب لاني ما تعودتك كذا
وسيم بعدها عنه وباس خدها : جعل ما يخجل
غيرك يا شيخه اخجلييي
هاللحظه دورووا لملاككك ماتلقووها : وسييييم خلاااااصصصصص
وسيم يكمل : والله الفستان مخليك شي خيال
ملاك تنهدت وحاولت تثبت نفسها : اي اكييد
وسيم فتح عيونه : شف رجعت ملاك الأولئ
ملاك : اء..
قاطعها وهو يبوسها ويشيلها بين يديه بخفه ويدخلها الغرفه ......
'
'
'
'
عند مشاعل
حطت يدها على بطنها ودخلت للحمام بسرعه
ورجعت كل اللي ف بطنها " اكرمكم الله "
ما تحملت وجلست ع الارض : سياااففف
سياف دخل الغرفه وقعد يدور لها ما لقاها
ودخل الحمام : مشاااعل
مشاعل بلوعه : سياف بطنني
سياف مشئ لها وشالها من الأرض : تعالي
اوديك المستشفئ مو طبيعيه من اليوم ترجعين
مشاعل مشت معه بصعوبه وطلعت من الحمام .
£ بالمستشفئ £
دخلت الدكتوره عليها وهي مبتسمه : مبروك
انتي حامل
توسعت عيونهاااا : والللله
الدكتوره هزت راسها : تقدري تطلعي اليوم
لكن انتبهي من الدرج والمشي الكثيرر
هاللحظه دخل سياف : وش صار !
مشاعل بفرحهه : حااممملل
سياف فتح عيونه وناظر لدكتوره : جدددد
الدكتور هزت راسها وأبتسمت
اما سياف راح لمشاعل وضمهها بقووه : مبررووووك ياااا أم وللدددددددي
مشاعل ضحكت : الله يبارك فيييك
'
'
'
'
مرت ٩ اشهر من هذي اللحظه ع أبطالنا
وهم بعد كل يوم تحلئ ايامهم أكثر وتصيرر للأحسن ، ربي عوضهم عن اللي راح كله ، من تعب وهم وشقئ وحزن وضيقه ، جاتهم أيام حلوه جددت شعورهم للحياه ، ولدت مشاعل وجابت بنت وسمتها علئ اختها ملاك
. £ سياف £
دخل الغرفه وشاف مشاعل نايمه من التعب
وجنبها ملاك تبكي ،، مشئ لها واخذ ملاك
وبيده الثانيه غطئ مشاعل وطلع ،، رفع ملاك فوق وقعد يلاعبها : ياررروح بابا انتييي
ملاك كانت تضحك برائه وتحرك يدينها
ورجلينها كل ما يرفعها بوها فوق
قطع عليهم اتصال جوال مشاعل
مشاعل فزت وطلت ع سرير ملاك : وينها
رجعت تناظر جوالها شافت اختها تتصل
اخذته وطلعت : سي....
سكتت لما شافته قاعد يلاعبها ،، ابتسمت
ورجعت للغرفه وهي ترد ع اختها : الووو
ملاك بصرخه : وش ابششررررك
مشاعل خافت : بشويش وش صار !
ملاك : انا حاممممل
مشاعل صرخت بنفس صرختها : كذذاااببب
قلييي واللللله
ملاك ضحكت : بشويش المهم باقي ما قلت له
لانه كان طالع وجاني الألم الي جاك ورحت
للمستشفئ علطول
مشاعل : زين ما سويتي اول ما يجي قولي له
وتعاليني
ملاك ببتسامه : طيب
سكرت الخط مشاعل وطلعت لسياف
وجلست جنبه : تخيل ملاك حامل
سياف ابتسم : مبرروكك
مشاعل : الله يبارك فيك
سياف لف ملاك لمشاعل : نفس الحلاوه !
مشاعل ابتسمت وحاوطت يدها ع رقبته وقربت منه ومن ملاك : وتشبببه بوووها بعد باللطافه
سياف سكت وظل يناظر فيها : الحمدلله
عليييكك بسسس
مشاعل ابتسمت وباست عيونه : والحمدلله
عليك يا اغلئ ما أملك انت وهالحلوه
اختفت ابتسامته : لا بس انا
مشاعل : لا عاد تغار منها !
سياف هز راسه : اغااار من كلل شييي
مشاعل ضحكت وقامت : يلا بروح اسوي الغ..
سياف سحبها ورجع جلسها جنبه : وش اللي
اسوي الغداء بطلب من مطعم اجلسي
جلست مشاعل وسياف اعطاها ملاك وقام
يتصل ع المطعم
'
'
'
'
عند ملاك
فتحت باب الشقه لما وصل وسيم ، واختبأت
ورا الباب وهي لابس تبشيرت مكتوب عليه
بالأنقلش بيبي ، وسيم عقد حاجبه وجاء بيسكر الباب بس شاف
ملاك ، ابتسم : فشلت خطتك كنتي بتخوفين...
تجمدد مكانه وأختفت ابتسامته لما شاف تيشيرتها : حامل !!!
ملاك ابتسمت وهي تحس بملامحه تغيرت :
غصببب تفرررح فاهم !! والبيبي بيكون له
اصل عندي وعندك مو مهم الناسسس
وسيم عض ع شفته ورفع راسه فوق لما حس
بدموعه بدت تنزل ملاك : لالا
قربت منه ورفعت يدينها لوجهه وضمته بكفوفها : مب انت الاول ولا الأخير اللي مب اصل تراها سوا عنددييي اهم شي العيشه معك ..، يلا ابي اشوف ابتسامتك
وسيم ابتسم غصب عنه وسحبها لحضنه :
الله لا يحرمممني منكككك يارب '
'
'
'
الساعه ٧ الليل
كانوا وسيم وخالد وسياف جالسين بالمجلس
وسياف يقهويهم : وين خالد زين جيت ما بغيت
خالد تنحنح : احم تعرف انشغلتت
سياف مد له الفنجال وضحك : شوف الرجال
اللي جنبك الباب من الباب ...، صار بحسبتك
والله
وسيم ابتسم : تسلم
سياف صب له ومده له الفنجال : الله يسلمك
بعدها جلس وقعدوا يسولفون مع بعض وكأنهم يعرفون بعضض من زمااان
'
'
'
'
عند مشاعل
ابتسمت وهي تمسح ع كتف مرام اللي تعتذر
لها من دقايق : مسامحتك واللي فات مات
مرام توسعت عيونها وضمتها : ياريي شقددد قلبك طيب
مشاعل قامت : يلا خلينا نقعد مع سوزان وملاك
مرام قامت معها : طيب
طلعوا وجلسوا مع ملاك وسوزان اللي مندمجين مع بعض ويسولفون
مرام ناظرت لملاك : ملاك اعطينيها
ملاك اعطتها بنت مشاعل واخذتها مرام
وقعدت تلاعبها هي ومشاعل ....
#أنتهئ
'
'
'
وهنا نقووول انتهت قصة ابطالي 🖤🖤
بأذن الله انها تنال ع أعجابكم ، مُمكن تكون في اخطاء أملائيه ولا غيرها ، فهي من سرعة الكتابه أتمنئ تتخطونها ، وبحمدلله تمت ثاني روايه لي بمنتدئ غرام ،
لا أحلل نقل الروايه او اقتباس اسمها 
الا بذكر المصدر ❤.
#رايكم_يهمني
#انتهئ

الرد باقتباس
إضافة رد

روايتي الثانية : خـذلان الحب/كاملة

الوسوم
الثانيه , الحـب , بقلمي , خــذلان , روايـتي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية: والقصايد لو تعبر عن حبك شابت آبيات الغزل و إنعدم وزن القصيد Saiirah روايات - طويلة 147 17-01-2019 08:45 AM
روايتي الثانية : لأجل أمي أصبحت خادمة/كاملة شـــــام روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 171 17-12-2018 12:51 AM
روايتي الثانية : قلب رجل ضجة الهدوء روايات - طويلة 4 09-10-2018 10:25 PM
روايتي الثانية : عشاق من احفاد الشيطان عنيد بطبعي ارشيف غرام 3 23-10-2017 11:12 PM
روايتي الثانية : وين أيامك وجودك يعنيني روايات - طويلة 61 27-10-2015 08:35 PM

الساعة الآن +3: 03:30 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1