غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 21-09-2018, 11:09 PM
شُموخ عز. شُموخ عز. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: شموخ عزك /بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها moly9 مشاهدة المشاركة
فيه بارت اليوم؟
بإذن الله ياحبيبتي انتي اليوم الفجر او بكرى الفجر وبتويتر بـ أعلن كل شي تابعيني إذا حابه شاكره اهتمامك وحبك لـ روايتي 💕💕💕

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 21-09-2018, 11:15 PM
Moly9 Moly9 غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: شموخ عزك /بقلمي


ان شاء الله حبيبتي،رح اتابع تفاصيل الرواية في تويتر❤.

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 22-09-2018, 02:53 AM
شُموخ عز. شُموخ عز. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: شموخ عزك /بقلمي


لي الشرف حبيبتي انتِ 💕💕.

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 22-09-2018, 02:57 AM
شُموخ عز. شُموخ عز. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: شموخ عزك /بقلمي


صباح الخير لـ جميع المتابعين بـ صمت .. اقدر واعذر الغير مسجلين بـ المنتدى .. حابه اشوف ردودكم وتعليقاتكم ودعمكم لي بـ ابلكيشن صراحه ، لاتحرموني من دعمكم لي ، شاكره للجميع💛👌🏼
https://sh3az3.sarahah.com/


بإذن الله الفجر فيه بارت وبكرى فيه بارت 💛.

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 22-09-2018, 07:23 AM
شُموخ عز. شُموخ عز. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: شموخ عزك /بقلمي


**الـــبـارت الــسـادس **


يوم الاحد الساعه 4 العصر .. جالسين بعد ماجهزوا اغراضهم بيمشون بعد ما يملكون ** شُموخ وعبدالعزيز **
بـ مجلس الرجال ..
المملك جاي .. والجد وعياله واحفاده ..
الشيخ بعد ما كتب مدّ لـ عبدالعزيز علشان يوقع ..: بقى توقيع الزوجه
ابو عبد العزيز قام : ان شاء الله .. راح لجهة الحريم علشان توقع .. : ياوولد
ام عبدالعزيز قامت : سم ؟
ابو عبد العزيز بـ إبتسامه : نادي شُموخ وتعالوا علشان توقع ...
ام عبدالعزيز بحب له : طيب ياروحي .. ردع دخلت : شُموخ اُمي تعالي
شُموخ الخجل ذابح ملامحها من تعليقات البنات ودعاء خالاتها وزوجات خوالها وجداتها : سميّ .. راحت
دخلت عند خالها وزوجته بالمجلس : السلام
ابو عبدالعزيز : وعليكم السلام هلا بنيتي..
شُموخ بحب : هلا ياقلبي
ابو عبددالعزيز : يبه شُموخ انتي بنتي وعبدالعزيز ولدي وابي اسمع رايك بنفسي واتطمن انك موافقه من داخلك ومن قلبك وعقلك على عبدالعزيز مابي الموقف يجبرك او اي تأثير عليك ترا دامك بنتي
والله محد يقدر يلمسك ويأذيك
شُموخ بخجل وحب : والله ياخالي عارفه حبكم لي وحنيتكم علي الله عوضني بـ 4 اباء بعد مافقدت ابوي والحين عوضني بـ عبدالعزيز .. وانا موافقه من كل قلبي وعقليي
ام عبدالعزيز بـ ابتسامه : يابعد قلبي انتي
ابو عبدالعزيز باسها براسها ومدّ لها توقع : سمي بالله ووقعي ..
شُموخ وقعت وهي تحس براحه وامان باست راس خالها وخالتها : حمدلله على وجودكم بـ حياتي .. باركوا لها وطلعت لجدتها ..
ابو عبدالعزيز بارك لـ زوجته الي دموعها خانتها بـ فرحه لبكرها .. وفرحت للـي قاله زوجها لها وانبسطت وراحت للحريم
الكل بارك لـ شُموخ وانبسطوا مره ..
ام عبدالعزيز دخلت تصفق بـ ابتسامه وحماس : يااللاا قوموا ياللا تجهزوا واللبسوا أجمل لبس عندكم بسسرعه
رغد : ليش خالتي
ام تركي: هوو ! مب قالوا بنمشي بعد صلاة المغرب ؟؟
ام عبدالعزيز بحب: فيه مفاجئه والفجر بنمشي .. قوموا ياللا قببل يداهمكم الوقت
البنات قاموا ركض وصاروا متحمسين ويجهزون وكل وحده تشاور وش تلبس وش تسوي
الجده ام خالد : وش عندك يارحاب ؟
ام عبدالعزيز ب ابتسامه : ............




ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــ

عند الرجال قام الشيخ وهو يدعي لهم ويبارك لهم ومدّ لـ عبدالعزيز عقد الزواج .. وطلع تميم يوصله
فيصل يضم أخوه بحب : مبررروك ياقلبي انت الله يوفقكم
عبدالعزيز بـ ابتسامه : الله يبارك بك ياخوي العقبال لك
رعد ربت على كتفه : الله يوفقك يابعد عيني انت
عبدالعزيز بحنيه : الله يبارك بك العقبال ما افرح بك قريب
رعد بهم وتفاؤل : يارب الله يسمع منك
دخل تميم يزغرت : ابوووو العزز واخيراً دخلت القفص الذهبي
ابو عبدالعزيز يهز راسه بضحك : الله يخلف علي
ابو خالد بضحكه : ملح العائله ذا والله
تميم بحب : ياكثر ما احبك ياعم دور لي مره تشبهك <متعمد
الجد بنغزه : زوجه روان ياعبدالله
ابو خالد : ودي والله ما اللاقي مثله بس جني واباشمس ما يجتمعون
الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههه
عبدالعزيز قام : عن اذنكم
خالد بضحكه : بدينا هههههههههههههههههههههه
فارس والهم باين عليه قام : عز خذني معك
الجد يطالعه وقلبه متقطع على ولده وحاله : ....
تركي قام وهو مبتسم : خلونا نروح عند جدتي وخالتي ام ابراهيم بنشتاق له
الكل : عزالله صادق ياللا

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


بـ وسط الرياض .. بـ بيت أبو شُموخ ..

جالس والهم مقطع قلبه ومقهور من امس مابرد وزوجته بالمستشفى بعد ماترجته بنته توديها رحم بنته مايبي يكسر خاطرها ابد
فاطمه تدخل البيت وهي تعضد لأمها الي ميته الم من الحرق الي بجنبها : بسم الله عليك ياقلبي
ام فاطمه تبكي بـ ألم : اهخخ ياربي
ابو شُموخ بكرهه وهو معطيهم ظهره يطالع قدامه : لا تشوفك عيني يانوره انقلعي لـ اي غرفه بـ البيت ولاتطلعين منها ما خليتك الاا علشان بنتك مابي اظلمها مثل ما ظلمت اختها ولا انتي ماتستاهلين
الرحمه ولا تعرفينها
فاطمه جلست امها على الكرسي وببكي راحت لأبوها : ليش يبه وش الي قلبك وش الي غيرك علينا
ابو شُموخ بوجع : اسألي امك ليه يصير فيها كل ذا وشوي عليها
ام فاطمه بـ رجفه وألم : ماسويت شي ياعبدالرحمـ..
صرخ : صووووتكك اقطعيييييييه مابي اسمعه لين اللاقي لك بيت واطلعك فيه وبنتك تختار الي تبي ابوها ولا امها والي بيننا ينتهي
ام فاطمه بحرققه على حالها وبيتها وحبيبها وحلمها : حسبييي الله عليــ
ابو شُموخ قام ومسكها من شعرها بكره : حسبي الله علييييييك انتي الي هدمتي بيتي ودمرتيني وليتك نففعتيني بيوم بس جب هات ابي اسافر ابي حفله ابي سياره ابي ابي وانا مدللك ومدلعك
وناسي قطعه من قلبي تتألم لحالها فقد ام وابو بوقت واحدد وظللللللللمممممممم وحده معتبرها ام لها وهي حيه ام وجهين .. والله ما اخليك تتهنين بباقي حياتك مثل ما خربتي كل حياتي
فاطمه بصراخ : بسسسسس خلااااصصص وش ذذذنبي انا وش ذنبي انا تظلموني ومثل ما انت ندمان علشان شُمووخ انا ليش ماتخاف علي اكون بينكم وتضيع حياتي
ابو فاطمه ب انكسار : انتي عشتي مع امك وابوك 23 سنه مدللـه مدلعه مايلمسك برد الشتاء ولا مرض الصيف ولا احتجتي لشي وماتميته لك وما تعذبتي عند مرت ابوك ما انكويتي وشفتي اشد
انواع العذاب منها , غلطتك كنتي تعرفين كل شي وكنتي توقفين مع امك !! مماكنتي تجيني وتعلميني االحق صرتي بصف الشيطان
فاطمه بكت وحضنت ابوها بوجع : ييبهه والله ماكنت معها وبصفها كنت خايفه تتركون بعض كنت خايفه اكون مثل شموخ لما تتزوج على امي وتاخذني عنها كانت تقول لي لا تعلمين ابوك علشان مايصير
فيك كذا كنت خايفه كنت ابيكم كلكم معي مره يبه منوجعه مره خايفه بابا لا تخلوني تكفون لا تعيد الي صار لـ شُموخ فيني عاقبني بالي تبي لكن لا تتركوني بينكم
ابو فاطمه ضمها وهو يبكي بوجع وحرقه : اذكري الله وانا ابوك وخوذي امك وديها لـ غرفتها وربك كريم .. وماراح اسامحكم لين تسامحكم شُموخ ومن قلبهها وحتى لو سامحتكم الي انكسر برميه مابصلحه
طلع وتركهم وهم يبكون بحرقه ووجع وندم ..........



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ
بعد صلاة العشاء .


بجناح البنات كانت ريم تعدل شعر شُموخ : ياززززين الي صارت بصفي انا وساره
شُموخ بحب : شعور ححلو مره ريم
ريم : احلى شعور تمر فيه البنت ذي الفتره وخصوصا اذا الرجل حنون وطيب وصدقيني عبدالعزيز رجل وكل وحده تتمناهه بـ مزح : كنت اتمناه قبل اتزوج لكن نصيبك
شُموخ بـ إبتسامه : خلاص شرايك تأخذين عز وانا اخذ راكانك حبيته من كلامك عنه
ريم بغيره وهواش بمزح : ههههههههيييي راكاني لي وع عليك انتي وعزك
شُموخ :هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه اجل حدك لا تجين حلالي ولا اجي حلالك
ريم تعدل شكلها وتبتسم : يازين كل وحده وحلالاها بس
شُموخ ابتسمت لها بحب : الله يسخر لنا وانا اختك وساره معنا وباقي البنات
ريم بحب: اميييييييييين يارب
رغد دخلت : ياالاا بسرعه شُموخ تعالي ننزل ونصور
ريم قامت: ياللا جايين
شُموخ وهي تعدل شكلها : ياللا قلبي
نزلوا وجدتها وخالاتها وحريم خوالها يزغرتون وهي ميته خجل وتحس تبي تبكي من الفرححه : قلبي انتم
ام ابراهيم بكت : ياعين حيي هالعين الحمدالله الي بلغني هاليوم
شُموخ باست راسها وايده : يمه ياعمري لا تبكين تكفين
ام ابراهيم تمسح دموعها : من الفرحه وانا امتس مبروك ياقلبي وعمري
ام خالد (الجده) ضمتها : مبروك ياحبيبتي مبروك يالي نلتي حبيب عيني ياحبيبة عيني الثانيه
شُموخ ضمتها بقوه : اهخ ياكبر غلاتك بقلبي ما اللوم امي يومها تحبكم الله يرحمها
جت مها تلطف الجو وتاخذها وترقصها : ياحظظظظي بمرة ولد اخوي الي بتاخذ عقله الليله
شُموخ بخجل: خالتييييي
ام عبدالعزيز بمزح ضمتها : خلوو زوجة ولدي لا تحرجونها تراه موصيني عليها
ام خالد : بدينا من الحين ياحماتي
ام تركي : تبي تسحب عليك
ام فراس : تبي تصير حركات حوات وحريم عيالهم
ام خالد بمزح تسوي تفكر : هقوتكم اشب على خالد يتزوج ؟؟؟؟
:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههه
فارس تنحنح : ياوولد
روان طلعت له : هلا ياحبيبي ؟
فارس رغم همه ابتسم : هلا ياعيونه , نادي شُموخ لي واذا جت لي اطلعوا لـ الحديقه الخلفيه وقولي لحريم خوالك يتسترون فيه خوالك
روان : طيب قلبي ... قالت لهمم ..

شُموخ راحت لـ خالها وهي مبسوطه وحاسه بـ شعور حلو .. (لابسه فستان احمر طويل بقصة صدر وماسك على جسمها مره وبقصه مخصرته بشكل مبين ادق تفاصيل جسمها .. وشعرها البني بطبيعته مسويته
ويفي وتاركته براحه على ظهرها ووجهها وميك اب مررا ناعم وروج احمر مخلي شكلها مغري وفاتن جداً )
:هلا ياقلبي ؟
فارس ابتسم لها بحب :بعد خالك انتي الف مبروك يابعد قلبي الله يتمم لكم بخير تستاهلون بعض عز الله
شُموخ بخوف : فارس قلبي شفيك ؟
فارس يحاول يخفي : مافيني ياعيني بس ضايق خلقي على عمي الله يرحمه
شُموخ بفشيله وهي من اليوم يراودها هالشعور : اسفه فارس بهالظروف صار هالشي ومب وقت فرحه ولا مجال انــــ
فارس بعصبيه عقد حاجبه : بنت اعقلي بس ماله دخل هالشي وذاك قضاء قدر وذا نصيب مكتوب انا جاي ابارك لك وبروح انام دايخ مره والله ياقلبي مابي تحاتين
شُمموخ بهم : بسمح لك بس بشرط؟
فارس ا ابتسامه باهته : سمي عيوني لك؟
شُموخ : ابيك ترجع معنا القصيم ابيك عندي يومين
فارس يأشر على خشمه : على هالخشم ياقلب خالك ماطلبتي
شُموخ ضمته وطبطبت عليه وهمست له : لا تظن اني ناسيه الي صار قبل 6 سنوات ولا تظن بيوم نسيتك ولا ذكرتك بدعاي دامك سكتني ب انك ماهتميت هونها ياحبيبي انت هونها ربك كريم
فارس خانته عيونه وبكى بجرح حطت شُموخ عليه ملح لانها هي كاتمه سره الوحيده بعدها عبدالعزيز : اهخ ياشُموخ .. ربك كريم
شُموخ تمسح دمعته وهي بتبكي بصوتها العبره : تكفىى ياعمري انت لا تبكي تعال نجلس واحكي وابكي وانفجر مره ثانيه بترتاح !!
فارس يمسح على راسها وتنهد : بروح اصلي لي ركعتين وادعي الله حبيبتي ونام علشان الفجر اقوم واروح معكم ولو احتجتك بدق عليك تجييني
شُموخ رجعت حضنته : يابعد عمري انت كلي لك انا بأي وقت تبيه شُموخ بين عيونك واقرب لك من قلبك يافارس
: خييير ؟؟ خيانه عيني عينك ؟
شُموخ انتفض جسمها من صوته حست بروحها بتطلع حست برجفه بجسمها من لبسها واول موقف بينهم ومن حضنها لفارس : ..
فارس ابتسم وضمها عناد : شدخلك بتهنى فيها قبل تاخذها مني
عبدالعزيز يحس قلبه شعور الي روح متغربه ولقت وطنها من شافها لفت وعينها صارت بعيونه جاء سحبها برقه من حضن فارس وحضنها من خصرها : خلاص كم لك متهني فيها انت واخوانك واهلي كلهم
جاء دوري حلالي واتهنى فيها واخبيها عنكم بعد
فارس :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه بدينا غيره .. الله يهنيكم ويسعدكم ويحفظكم ويجمع بينكم بخير ويخليكم لي
عبدالعزيز : ويخليك لي يالعضيد وافرح بك مثل ما تمنيت
فارس تنهد : الله كريم .. عن اذنكم طلع من البوابه الرئيسيه لقسمهم وهو يسمع الصوت وده يشاركهم بس الحزن الي داخله مايقدر يخفيه على امه
شُموخ ترتجف وجسمها بارد وقلبها يدق من الموقف ومن ريحة عطر عبدالعزيز الي وصلت قلبها بهمس ناعم : عبدالعزيز فكني شوي
عبدالعزيز ابتسم وبعدها وايده بـ خصرها وعيونه بعيوونها : ماشاء الله
شُموخ بخجل ابتسمت ونزلت راسها وشعرها اخفى ملامحها : ..
عبدالعزيز رفع راسها وهو مازال مبتسم : شُموخ ؟
شُموخ تشتت نظرها : آمرني ؟
عبدالعزيز وشعوره مايوصف من كثر ما انبهر بجمالها وبلونها الجريء وجسمها الي فتنه مره مسك ايدها وشد عليها وهو يهمس بأذنها :تعالي نطلع لهم لا اقعد هنا واخربها
شُموخ وقلبها بينفجر من كثر ما دق بلا شعور : عبدالعزيز خف قلبي
عبدالعزيز ضحك بضحكه حسستها بشعور الامان : سمي وابشري مشينا .. طلع وهي جنبه وايده بـ ايدها ماسكها بقوه وبيده الثانيه جواله ارسل لأمه ...


***********

بالحديقه كانت مجهزه من الى من كل شي كوشه صغيره ومن ديكورات وكنبات وممر لهم وكيكه بزاوية الكوشه والشبكه بيمينها من ارقى وانعم التصميم ..الكل مبسوط ومنتظر شُموخ وعبدالعزيز وردة فعل
شُموخ .. دق جوال ام عبدالعزيز وفهمتها : روان ياللا
روان مغصها بطنها : ياللا ياللا


عبدالعزيز وهيبته بالثوب والغتره وكشخته الي خطفت قلب شُموخ و قبل يفتح الباب الخارجي لف عليها : قولي بسم الله وخوذي نفس
شُموخ ابتسمت له وسمت بالله بسرها واستودعت الله نفسها وعبدالعزيز وب حركه بريئه : خلاص
عبدالعزيز ضحك وفتح الباب وهي ترجف ومن شافت الي قدامها وهم طالعين قلبها يدق بقوه تحس برجفه شدت على يد عبدالعزيز الي شد على يدها يطمنها : ..
مشوا للكوشه بـ موسيقى وعزف بيانو هادي مره فز قلب شُموخ تحس تبي تبكي تحس شعور حلو وخوف ابتسمت وهي تشوف جدتها وجدها وخوالها وخالاتها والبنات ضحكت لهم بحب ..
وصلواا لين الكوشه وشُموخ ايدها على قلبها من كثر مادق ... وبهمس وصل مع عز : بعد قلبي يخليكم لي
عز بمزح : وانا يخليني لمين ؟
شُموخ تطالع عيونه وهي تشوف الفرحه فيهم : لي يارب واسعدك واكون الي تستاهلك
عبدالعزيز ابتسم وباس ايدها : ويخليك لي ويقدرني واسعدك واكون انا نصيبك الي يسعدك العمر كله
شموخ ابتسمت بحبب : امين يارب شافت جدها وخوالها جايين لهم تقدمت وعبدالعزيز معها احترام لهمم : ..
الجد بفرحه : اللهم لك الحمد يارب انك باركت لي بعمري وطولته وبلغتني ثالث خير ب احفادي وبلغني بالباقين
عبدالعزيز باس راسه ووراه شموخ : امين الله يطول بعمرك
الجد : وصيتكم بعض الله يهنيكم ويوفقكم ويجمع بينكم بخير
ابو عبدالعزيز ضم ولده : مبروك يا اول فرحتي بكل شي
عبدالعزيز ضم ابوه : يابعد قلبي يايبه وان شاء الله تفرح بزواج عيالي
بارك لشموخ وحضنها : ان شاء الله الله يبلغني .. وياويلك تزعل بنتي ياوولدي
عبدالعزيز بحب : بنتك صارت بنتي الحين لا توصيني
شُموخ ابتسممت له : الله يخليك لنا ياخالي
ابو عبدالعزيز : ويحليكم لي واشوف عيالكم وافرح فيهم
ابو خالد دف خال ب استهبال : والله وتبون تكبرووننا غصب ريم بعدين فراس وساره والحين انتم شلون اقنع ام خالد بولد رابع ؟
عبدالعزيز وشُموخ:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههه
عبدالعزيز بغمزه : ماعليك بيمديك
ابوخالد بضحكه : عاد انت عريس جديد .. المهم جيبوا ولد بسرعه وسموه عبدالله
شُموخ حست ب احراج ومب قادره تتماسك اكثر رجلينها مو شايلتها : ...
عبدالعزيز : تم بكرى عنددك
ابو خالد وعبدالعزيز :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههه
راح الجد وعياله من جهة الحديقه وجت الجدات وباركوا لهم ومع كم دمعه وصوروا وانبسطو والبنات جو ضموها باركوا لها
عبدالعزيز وهو يبعد عن البنات علشان ياخذون راحتهم مع شُموخ : يمه
ام عبدالعزيز : ياعيني ؟
عبدالعزيز : ارسلت لك لينك واتس شغلي الاغنيه علشان بلبسها الحين
ام عبدالعزيز بحب : طيب ابوي
راحوا جلسوا البنات طبعاً ماصوروا لان عليهم عباياتهم ينتظرون عز يروح ويصورون ..
جت امه وخبرت المصوره تبدأ مع الاغنيه .. وجو الخدم وقربوا الشبكه جنب عبدالعزيز ..ثواني واشتغلت اغنيه بعد عناء طويل ووقت قصير وصل لها عز .. أميره لـ ماجد المهندس
وقرب وامه تساعده من الجهه الثانيه بحيث ماتبين بالتصوير وشُموخ معطيته ظهرها وهو يلبسها وهي تبتسم من شعور حلو يدخل قلبها وكلمات الاغنيه والاحراج ذبحها ... وبعد ما لبسها الدبله قرب لها
وهمس ب إذنها : يالي شموخك تلبسنه كما طوق .. الله يحميك لي ياحلالي
شُموخ بحب ابتسمت له وشدت على ايده الي ب ايدها : الله لايحرمني منك شكرا على كل شي ياعبدالعزيز
عبدالعزيز : إذا وصلت لـ قلببك مثل ما وصلتي لـ قلبي انا الي بشكرك على هالححب
شُموخ ابتسمت بخجل وصدت وغمازتها بانت : .. قطعوا الكيكه وجلسوا يصورون وعبدالعزيز يعتمد يحرجها يبي يأكلها ويطير فيها لمكان مافيه غيرهم .. بعدها استأذنها يروح يتركها مع البنات شوي
وبيرجع
شُموخ :طيب الي تبيه
عبدالعزيز بهمس : اذا قادني قلبي مالي دخل لو ارجع بعد دقيقه
شُموخ : اجل لا تروح
عبدالعزيز عض شفته : يعني تبيني ؟؟
شُموخ بخجل صرفتها :احم لا يعني ما تتعب بالمشي وهي دقيقه
عبدالعزيز بمكر : والله ؟
شموخ بضحكه : اييه
عبدالعزيز يطالع عماته والبنات يتقهوون .. ومب لمهم مسك ايدها وركض فيها ..
شُموخ بخجل ومو قادره تركض بالكعب والارض زرع : عزززز بطيحح كعبي بششويشش
عبدالعزيز لف لها وتنهد وشالها وركض فيها : اشششش
شُموخ بخجل بتموت : ويييين عبدالعزيز وييين
عبدالعزيز مارد عليها ...



روان شهقت : قققققققلة ادددددب
ام خالد فزت : وجع بنت وشو
روان بضحكه :هههههههههههههههههههههه وين معاريسكم ؟
الكل لف : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههه؟؟
الجده ام ابراهيم بضحكه : وييييين هج ببنتي ذا الي مايستحي
ام فراس : خلاص حلال بعضهم خلوهم
ام تركي : اي والله وحنا ناشبين لهم ونتقهوى بعد شافوا ماقمنا قالوا نروح حنا
:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههه
روان بهببال: بدق على شُموخ
ريم بضحك تأشر على جوال شُموخ الي معها : برد ععليك انا
رغد بحب : ياحححللللوووهااااا
روان قامت ..: بقوم ابدل انا واغسل الميك اب علشان اقدر اجلس براحه
سحر : وانا بروح معك بعدد العدسات تقرص عيوني ..

وهي راجعه لخالاتها .. بعدد مالبست بجامتها ..
دق جوالها استغربت منها داقه لأول مره بحياتها !!!!!!! قلفت للجهه الثانيه وهي تبعد عن صوت الاغاني ...




بحديقة الرجال ...

تميم : ياخي جوعاااااااااااااان
محمد يلعب بجواله : اصبر هذا خالد رايح يجيب العشاء
تميم :له ساعه يقول جاي لو احلف انه ماطلع من وسط الرياض
رعد : شف انت وش مختار مطعم بعد وهو لحاله تلاقيه طفشان وزحمه
تركي : ليتي رايح معه بس بي نوم ووراي خط بكرى
فيصل قلبه عند رغد اشتاق لها ماكلمته اليوم وده يزعل منها يتدلع عليها < ابتسم على هالفكره
هيثم ابتسم له : وش سر هالأبتسامه ؟
فيصل ضحك : ولا شي شي حلو جاء ببالي
تميم ينسدح ويغطي عيونه ب ذراعه : حركات الحب ذي بنام لين يجي اخوكم فالله خالد الفجر
فيصل رماه بقارورة المويا : نم نم نوم الظالم عباده
تميم :هههههههههههههههههههههههههههههه نشوف بكرى من بتخطب انت بعد
محمد بنغزه: كل واحد بيختار وحده بقى رغد وسحر وروان وبقى فيصل وخالد وروان بزوجها خويي
تميم زفر وقام اخذ جواله وراح للجناح
فيصل رفع حاجبه من اخوه : شفيهه
محمد ضحك : خلوه مايعرف له الاا انا
خالد دخل وهو يلمح تميم بيدخل : والله لا اموتك لو تنام وانت ما اكلت لك ساعه تتصل
هيثم : لا تخاف الحين يرجع يأكل ويرجع يعصب بعد مايشبع
:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههه








قبل ثلاث دقايق بالضبط .. بعدت عنهم عن صوت الاغاني والسواليف .. وردت
سحر ب ابتسامه بريئه : اهليين نجلـــــ ....
: اهلين بس منب نجلاء
سحر رجفت بخوف : نعمممم ؟؟\
عمار بعصبيه : لا تقفلينن فيه كلام وبقوله لك
سحر : نعم خير وش تبي مني انت ليش مصر تلاحقققنييي ياخي افهم ما ابيييك ولا افكر فيك ولا انت اقصى حلمي فوق اني عطيتك بولك برقمك وبكل الارقام الي تتصل منها جاي تكلمني ووبسعة
وجه من جوال اختتتتك !! افهم مابييييك مابييي حبكك مابي شي منك كرهت الحب منك كرهت نفسي ليتتتتت الي انا احب يفكر فيني كثر ما انت ناشب ليي بحياتي ياخي فكنننني انساني افقد الامل
فيني
عمار بعصبيه : مب بكيفككك تفهميييين مب بكيفك !!! انتي لي غصب عليك وانتي حلمي الي بوصل له وصدقيني لو يفكر يخطبك احد غيري اعتبري يومه قرب
سحر بصرااخ : ياخخخيى فكنننني عمار فكنييي تعبتني هلكتني انا اكرهككك سحر الطفله الي تلعب معاك بصفاء نيه الغبيه الي تمشي وراك الي تصدقك ماتت انا سححر ثانيهه انخلقت من جديد بقلبها حب
من صغرها يكبر معها وصدددقني واطمنك لو تبي تتطمن يا هوو يا اجلس طول عمري بدون رجل وزواج غير ذاك الامان انا ما ابيي فكنننني ياولد الحلال فكننننيي ذبحتني انت وامك واختكك كرهتوني
عيشتي ياخي خافوا الله فكروا فيه قبل تقدمون على شي الله لا يوفقكم ولا يسامحكم على الي راح وعل الي جاي منكم حسافه نور اختكم حسسافههه وانتــ حست بقلبها بيوقف وهي تشوف الجوال انسحب من ايددهها
: اقسسسسم بالله لو ترجع تتصل عليها ولا تكلمها ولا تأذيها بـ حرف واحد خل امك تحضنك حضن اخير وتشوفك اخر يوم بعمرها وواجهني ان كنت رجال تبي بنات الناس من الباب < قفل الخط
سحر بكت بخوف وتمنت تموت : خ خـ خالد والله هو يأذيني هو ناشب لي من وانا صغيره خخالد والله مابيني وبينه شي والله العظيم وداق من جوال اخته بعد ما حاول كثير وكنت ابلكه بكل مره
واستغربت لما شفت رقم اختها خفت احد فيه شي او ابوي كل شي ضاغطني متعبني دايم هوو وامه واخته واقفين لي بحياتي مكرهيني نفسي تبعت منهم والله والله خالد انا ما سويت شـ
خالد بحنيه طغت على قلبه انفضح قدام دموعها وماقدر يتمالك سحبها وضمها بقوه وشدها بحضنه : الاا دموعك ياحبيبة خالد انتي يخي ويعقب بيوم يأذيك لا تخافين
سحر من الموقف من الحضن من الوجع الي حسته من الراحه الي تسللتها من الكلام الي سمعتها حست انها تعيش واقع بعض احلامها الورديه مع خالد حب طفولتها مازالت دموعها تنزل ::...
خالد حس ب ارتخاء جسمها ووثقلها عليه مسكها ووجلس بالأرض وطبطب على وجهها : سحر سحر قومي تكفييين .. ياربييي شسوي .. طلع جواله ودق على ريم ..
ريم ب ابتسامه : هلاوالله .. ايشش ؟؟
خالد عصب : لا تبينيييين شييييييييييييي قومي
ريم بترقيع : الله يقطع بليسك ضحكتنيني يانورا ... بعدت وبخوف : حالللللد شفيها سحر وينكممم
خالد : مافيها شي اركدي تعالي جيبي عبايتها وغطي عليها بوديها للمستشفى لا تجلسين تبينين شي
ريم بخوف : طيب طيب
جت جابت عباتها بخوف تحاول تصحيها : سحر قلبيييي
خالد بربكه : خلاص وخري خل اشيلها ..غطاها بعبايتها شي يستر صدرها وشالها وركض فيها
ريم بتبكي : تكفى طمني عليها
خالد : روححي خلاص ياريم منب ناقصك .. ركبها السياره وركب واسرع فيها للمستشفى ..




شُموخ وعبدالعزيز .. جالسين عند المسبح الخارجي وصوت المويا مالي المكان وبجنون من عبدالعزيز رفع ثوبه وجلس ورجلينه بالمسبح
عبدالعزيز : الوحده لازم تسمع كلام زوجها ..
شُموخ تتخصر : والله ؟
عبدالعزيز يغمز لها : اي والله لا اسحبك
شُموخ بجرأه وكانها تعمدت تخليه يخق فصخت كعبها ورفعت فستانها لين فخوذها وجلست جنبه
عبدالعزيز يطالع فيها وقلبه يخفق بقوه :اووويل قلبك ياعز
شُموخ بخجل لفت : انت حديتني كذا اسوي
عبدالعزيز وهو مبتسم بضحكه : اجل المره الثانيه بشد حيلي علشــــ
شُموخ بخجل وكأنها فهمت الي بقلبه : اشش اششش عز عيب خلاص بقوم رجعت وراء بتقوم
عبدالعزيز بجنون قام قبلها وسحبها بحضنه وباسها بقوه ماقدر يقاومها ابد ولا هو قادر يبعد عنها مبسوط حححيل شُموخ شعور غزى قلبها شعور ماتبيه ينتهي ولا يروح جسمها يرتجف وشي بالنسبه لها
غرريب جديد مب قادره تقاومه او تبعده او تعطي ردة فعل ... اكثر من دقيقتين ..
عبدالعزيز وهو يبوس طرف فمها ويتنهد : عمري ما فكرت عبدالعزيز بيضعف لهالدرجه عند اي وحده بهالحياة انتي شسويتي فيني ؟
شُموخ قلبها برجف من نظراته تنحنحت : اححم عبدالعزيز
عبدالعزيز بحب صادق : ياروحه ؟
شُموخ تبعد وتلبس كعبها : خلنا نرجع ياللا
عبدالعزيز رجع حضنها من خصرها وبهمس برقبتها : خلينييي ...




عند خالد الي وصل للمستشفى ودخلها على الدكتوره وينتظر بخوف .. حس للحظه انه بغباء منه بيخسر حلم بيخسر شي ماينتعوض حس بكره لنفسه لما ظلمها وخلاها تتوجع ..
: لو سمحت إنتا إستاذ خالد ؟
خالد انتبه للصوت : اي نعم شفيه
: مافيه شي حمدلله بس زوجتك صحت بتنادي عليك
خالد انعصر قلبه : وينها هي ابي اشوفها
: تقدر الحين تشوفها وبعد المغذي بجي اشوفها وتطلع ا ..
خالد وهو يدخل الغرفه : ان شاء الله... دخل وشافها بنص وعي وتون .. قرب مسك ايدها بحنيه ووباس جبينها : قسم لو يصير لك شي اني لا انهيه من هالحياة
مسح على راسها وقرا عليها جلس يتأمل ملامحها الحلوه البريئه وشفايفها الي من وهو صغير يقبصهم ويخليها تصيح ويضحك هو وفراس ابتسم ولمس شفايفها ونزل راسه لـ اذنها .. اناجنبك واحبك لاتخافين


جلس جنبها بعد ماكلم ريم يطمنها .. بعد 10 دقايق بدت تصحصح وتفتح عيونها خفيف ..
سحر بخوف : خالد ماما
خالد شد ايدها : هنا خالد ياقلبه
سحر غمضت بقوه ورجعت فتحتهم بشويش : خالد وش صار وشو كل شي حسيته وسمعته وشلون جيت هنا
خالد باس ايدها وبـ إنكسار : انا اسف على كل شعور خليتك تحسين فيه مب زين واوجعك سامحيني
سحر تبي تتعدل ومسكت ب ايده وبكت : خالد قولي لي اني ما احلم تكفى قول لي
خالد ابتسم ومسسح دموعها وقبصها بشفتها بخفيف : الحين تحلمين ولا واقع ؟؟
سحر بشعور موجع مكتوم من زمانننن بكت ورجعت راسها عل المخده وهي تبكي بالم وفرحه : اههخ
خالد حس اننه بيبكي والله وكره نفسه مليون مره ومره رفع سريرها وضمها بقوه : اسف اسف ياعيون خالد وروحه اسف
سحر تشد عليه بقوه : اخخ ياقلبي ياخالد كنت اموت واشوف هاليوم والله العظيم ليش ماكنت تحبني ليش قاسي بنظراتك وحكيك
خالد شدها بقوه :اشششش بسم الله عليك من تكونين بخير بحكي معك وابرر لك موقفي بس ارتاحي الحين وتطمني واالله احبك ولاا ابي غيرك
طق الباب وسحر بعدت بسرعه ومسحت دموعها .. خالد مازال جنبها وماسكها وماهمه ..\
: حمدلله على سلامتك ياسحر
سحر ابتسمت : الله يسلمك تسلمين
: كيف صرتي ؟
سحر تنهدت : مره بخير مره
: كويس .. ابتسمت لهم . كان ودي ابشركم ان مدام سحر حامل لكن ان شاء الله عند الله قريب .. انتي لازم تهتمين ب اكلك وصحتك ياسحر خصوصاً بـ هالايام ايام الدوره الشهريه
سحر سحبت ايدها من ايد خالد بسرعه وربكه : ان شاء الله
: وانت استاذ خالد انتبه للمدام زين ولا تزعلها بهالفتره خصوصاً وماعليها الاا العافيه هذي شوية فيتامينات تساعدها
سحر بخجل : شكرا , متى اطلع ؟
: الحين حبيبتي بنادي النيرس تشيل المغذي وبالسلامه .. طلعت
سحر غمضت : اوفففففففففف
خالد :هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه بسرعه يامدام ابي وولدي
سحر ولع وجهها ومماردت ورحمها ربي بدخلة النيرس ... فكت المغذي ولبست عبايتها زين وطلعوا وخالد يعضد لها وراحوا للمزرعه ..







إننتهى ...
توقعاتكم للأحداث الجايه ..
الايام الحلوه هذي يمكن بنودعها مع وداع الاهل للـ المزرعه!!
وغيمه سوداء لـ ابطالي قد تقلب حياة التعيس وتسعده!
وتقلب حياة السعيد ! ...
إنتظروني قريباً ...

شُموخ ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 22-09-2018, 07:26 AM
شُموخ عز. شُموخ عز. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: شموخ عزك /بقلمي


عذراًعلى التأخير بـ الوقت ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 22-09-2018, 03:02 PM
shiny.nour shiny.nour غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: شموخ عزك /بقلمي


مساء الخير


بداية موفقة
سردك عامي بسيط , اعتقد كثير يحبون السرد العامي البسيط

الاحداث عائلية , والقصص عائلية ولحد الآن احس بيصير أشياء اقوى

رغد بكّايه :)

أتمنى لك التوفيق في روايتك , وتكتمل

نور


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 24-09-2018, 03:51 AM
شُموخ عز. شُموخ عز. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: شموخ عزك /بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها shiny.nour مشاهدة المشاركة
مساء الخير


بداية موفقة
سردك عامي بسيط , اعتقد كثير يحبون السرد العامي البسيط

الاحداث عائلية , والقصص عائلية ولحد الآن احس بيصير أشياء اقوى

رغد بكّايه :)

أتمنى لك التوفيق في روايتك , وتكتمل

نور


صباح الخير .. تسلمين الله يسعدك ماتقصرين
مرورك اسعدني مره ووجودك بـ صحفتي يشرفني .. اللهم امين ، شكراً 💛.

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 24-09-2018, 09:21 AM
شُموخ عز. شُموخ عز. غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: شموخ عزك /بقلمي






ـ **الــبـارت الــسـادس **

بعد يوم جميل على الكل .. وبدايه حلوه لـ أبطالي .. الكل رجع لـ بيته وديرته .. ورجعوا لـ روتين الدوامات والاشغال بعد الـ خمسة الايام الحلوه ..




يوم الاثنين بعد صلاة المغرب ..

ام رعد جالسه وتتقهوى وهي فاتحه اللاب تسوي شغلها :...
دخل وقلبه الي يقوده وروحه تغلبه : السلام عليكم
ام رعد وقلبها حس من نبرة صوت ولده : هلا يبه وعليكم السلام
رعد ب ابتسامه ذبلانه : كيفك يمه ؟
ام رعد : بخير ياقلبي انت وش بك ؟؟
\رعد باس ايدها : يعني حاسه فيني ؟
امرعد: وليدي وقطعه مني شلون ما احس بك ياعين امك ؟قلبك و العنود ؟
رعد بفزة قلب لأسمها تنهد ورجع ظهره على الكنبه : اهخ يايمه
ام رعد بوجع : ياقلب امك انت تبي ارجع اخطبها لك ؟
رعد وروحه توجعه وقلبه مب مرتاح : يمه والله ودي ترجعين تخطبينها بس ما ابي افشلك معهم
ام رعد بزعل : والله وانا امك مب فشيله ولاشي وانا معك لين توصل لها مانيب تاركتك ولا مانعتك
رعد ضم امه بقوه وشدها : يابعد قلبي يايمه الله لايحرمني منك ويخليك لي
ام رعد بكت وضمته : الله يرحم بحالك ياوليدي ويسخر لك ويجمعك بها ويجعلكم خير لبعض
رعد يمسح دمعة امه: ماعاش من ينزل دمعتك
ام رعد تشد على ايده : الله يخليك لي .



بـ بيت ابو خالد <الجد>
بعد ماكانوا عيالهم وبناتهم حولهم واحفادهم صاروا اثنينهم بدون بهدوء تام .. جالسين بـ الحديقه يتقهوون كـ عادتهم كل يوم
الجده بتفكير : عبدالعزيز
الجد ابتسم لها : ياعيوني سمي ؟
الجده ابتسمت رغم همها : تسلم لي عيونك , حسيت بـ فارس ؟
الجد تنهد وهو عارف ان ماراح يخفاها لأن هي بالنهايه وقلب الام دليلها : وش فيه فارس ؟
الجده : وليدي به شي مب طبيعي احسه رجع لكم سنه هادي وساكت ومهموم وماراح مع شُموخ الاا انه بيهررب مني ومايبيني اعرف
الجد ابتسم بحنيه لها : ياعمري يافوزيه هذا هم الشباب تجيهم فترات وبعدها كل شي يتعدل وماراح مع شُموخ الاا لانه يبي يكون معها لين تتعود على عبدالعزيز
الجده بعدم تصديق: عدالعزيز ذا ولدي وانا حاسه فيه قولي اذا انت تعرف ولا تخليني بعد هالعمر ازعل
الجد تنهد وهو مايبي يزعلها : اسمعيني للأخير يا ام خالد ..............




القصيم ... بـ بيت الجده ام إبراهيم ..

على الساعه 6 ونص .. ام إبراهيم كانت بـ غرفتها ترتاح لأنها اليوم كان عندها غسيل كلى ..
فارس بقلة حيله : ماقدرت ياشُموخ انساها ماقدرت احب غيرها ماقدرت افكر بـ الأرتباط ابداً
شُموخ وهي جالسه بطرف الكنبه وهي متكيه ذراعينها على فخوذها تطالع بـ فارس وهي مهتمه ب أدق كلمه يقولها : بس ياحبيبي مايصصير الهم الي انت فيه
فارس يطالع بـ الارض وهو همه ذابحه ويشد على ثوبه ن صدره : كيف ما يصير ياشُموخ وانا احس فيها بكل شي للحين ا!! صح حرام افكر فيها وهي حلال لـ غيري صح حرام اعشق تفاصيلها وهي حلال
لـ رجل غيري صح واردي اني اخذ اثم لاكني ماقدرتت تناسيت ما نسيت موت عمي كسر ظهري قبل يكسرها !! ادري انها ميته تعب وميته بشكل انسانه على قيد الحياة انتي ماتعرفين هي شكثر تحب
عمي وش كثر هو بالننسبه لها انا خايف علها خايف على من الهم تلحقــ
شُموخ قربت جنبه وضمته بقوه وبكت لما بكى قبل يكمل هالكلمه : لا يابعد عين شُموخ انت ....


قبل كم ثانيه ..
عبدالعزيز : وين مدام شُموخ ؟
:جواء مع بابا فارس
عبدالعزيز عطاها الاكياس: وديها جناح ماما شُموخ ..
: طيب بابا ..
عبدالعزيز دخل لـ داخل البيت وكان بيروح للصاله الرئيسيه لكن وقفه صوت بكى قبض قلبه فز وراح لناحية الصوت .. وهو عارف وللحين ما انمسح من باله هالصوت الي بكى عنده .. راح لجهة
جناح الضيوف الي جنب الصاله بينهم درج البيت الي يفصلهم بشكل دائري ... فتح الباب شاف الي تمنى انه مايشوفه تمنى ان فارس مايرجع للحال الي كان عليه قبل 6 سنوات ..
تقدم ووقف قدام فارس وبقوه لكن بحنيه : للحين باقي تحبببها ؟؟ وهي على ذمة غيرك ؟؟؟
فارس اي بحالة انهيار ووجع : ما افكر برجعتها لي ما افكر بوجودها افكر بوجعها الحين افكر بـ ألمها الحين افكر بـ قلبها الي مكسورر افكر بظهرها ال انكسر افكر بسندها الي راح
عبد العزيز وهو يتنهد جلس وهو يمسح على وجهه ويحط ايده اليسار على فمه بحيره : ولو يافارس ولو لا تبكي لا تضعف ياخي فيه من معها الحين فيه من يسندها وجنبها فيه اخوانها فيه امها فيه اختها وزوجها
وولدها .. مافكرت فيك مادرت عنك وين الي قبل 6 سنوات منهار علشانها ارخصت فيه علشانها باعت حبه وتزوجت شخص غيره
شُموخ بزعل لفت على عبد العزيز وحواجبها معقوده وبهمس: عبدالعزيز مب وقته
فارس الي بسبب الهدوء سمعها تنهد وزفر بوجع وهم ورجع ظهره على الكنب ويمسح بقايا دمع بعينه : خليه ياشُموخ خليه يقول الي يبي يقوله مابزعل منه ولا بيصير شي .. قام وهو يعدل ياقة ثوبه
ويشرب المويا مره وحده : بطلع امشي شوي وارجع لا تخافين مافيني شي ولا تقلقين , اخذ جواله ومفتاحه وطلع
شُموخ الي انفها احمر من البكي تنهدت وهي تحط راسها بين ايدينها وهي تحس بقلبها يوجعها على خالها تنهدت برجاء : يارررب ياحبيبي
عبدالعزيز بيلطف الجو ويغير نفسيتها ابتسم وهو شابك يدينه وحاطهم على ركبتيه : احم فيه وحده تستقبل زوجها قبل زواجهم بـ بجامه ولبس نوم ؟
شُموخ بفشله انقبض قلبها وحست شكلها غلط فزت تركض بتطلع تبدل لكن عبدالعزيز اسرع منها فز ومسكها من خصرها قبل تطلع :
عبدالعزيز رافع حاجبه اليمين وبنص ابتسامه وعيونه بعيونها : وين وين ؟
شُموخ تحس قلبها بيطلع وتحس مب قادره تتنفس : عبد العزيز خ خـلني اروح اللبس
عبدالعزيز يموت على خجلها وهو يطالع زرار بلوزة بجامتها مفتوح ومبين شوي من صدرها : لا انتيكنتي حاسه انيبجي فـ قلتي خليني ياشُموخ اسوي اغراء صح كذا قصدك
شُموخ بتموت خجل تحس جسد بلا روح غمضت عينها وهي ترجف : عبدالعزيززززززز
عبدالعزيز رحمها وهويضحك :ههههههههههههههههههههههههههههههه ياقلب عبدالعزيز انتي ..فكها وهي طارت تركض ..طلع وراها وهو يلحقها بعيونه لين اختفت لـ فوق جلس بالصاله وهو مبتسم : الحمدلله يارب


شُموخ بخجل دخلت غرفتها وسكرت الباب وقفلته وهي ميته خجل وسندت ظهرها عليه وايدها على راسها : اووووففف .. ياربي / راحت ركض لـ غرفة ملابسها الس تحاوطها دولاب كامل ابوابها مرايات .
شافت نفسها بخجل .. لابسه بجامه بيضاء فيها خطوط خفيفه سوداء وشعرها مبعثر بشكل زايدها جاذبيه حطت ايدها على خصرها وايدها الثانيه على شعرها : غبيه صدق كيفما انتبهت
فتحت دولابها وطلعت فستان ناعم قصير اصفر وفكت شعرها وعدلت وجهها بمسكرا وروج ناعم وبلاشر خفيف مره تعطرت ولبست سليبر بيت وطلعت وما انتبهت لجهة جلستها الي وراها ...
نزلت وهي مرتبكه وشافت جدتتها صاحيه تنهدت براحه وراحت باستها براسها : صح النوم يانور عيني
الجده بحب : صح بدنتس وانا امتس
عبدالعزيز الي من شم عطرها تنهد وشكلها بالاصفر جذبه مره :...
شُموخ صبت القهوه لجدتها ومدته لها : سمي
الجده ب استنكار : هوو !! وراتس ا تسلمين على رجلتس ؟؟
عبدالعزيز ب ابتسامه : مسلم عليها ياخاله اول ماجيت بس راحت تجيب لي شاحن
شُموخ ابتسمت له بخجل : اي يمه مسلمه
الجده : وين الشاحن ياشُموخ
شُموخ بربكه : اي على المدخل الحين بجيبه .. طلعت تركض للجهة طاولة الطعام الي كان عليها جوالها يشحن بعد ما تغدت هي وفارس ورجع لهم : عطني اشحن جوالك ؟
عبدالعزيز بيموت ضحك عليها مد جواله لها : بسرعه بيطفي
شُموخ اخذت الجوال وشبكته وطلع لها 100% طالعت فيه وهو يطالع فيها :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ه
الجده ابتسمت لهم : الله يجعلها دايمه هالضحكه
عبدالعزيز وشُموخ الي جلست تقهويه : امييين






الرياض .. بـ بيت أبو ماجد (ابو راكان) .. مجتمعين عياله وبناته ..
ابو ماجد وعياله وازواج بناته جالسين بـ المجلس .. ويحكون عن الشغل وامور الشركات ..

بـ صالة أم ماجد الي من دخلها يعرف ان صاحبة هالمجلس انسانه ذوق وذوق رفيع .. تناسق الديكورات والاثاث والاناره والموكيت والطاولات .. واوانيها وفخامتهم .. مع ذلك روحها الخفيفه وقلبها الطيب
وجلستها الي ما تنمل ..

تعريف بسيط .. خوات راكان ( نوف متزوجه من 4 سنوات وهي بكر ام ماجد .. لها ولد عمره سنتين .. حنونه وطيبه / ماجد متزوج بنت خاله من 3 سنوات وهو طالع جينه بالعوض مب مثل اخوانه
يسمع لزوجته كثير لانه يحبها مره يعني بالعربي منعمي من كثر مايحبها وهي حامل بالتاسع حيه من تحت تبن تحب ماجد لكن مغروره وشايفه نفسها وتخاف من العين بشكل مستفز ..
/ راكان وتعرفونه قريب من شخصية ابوه بالحكمه والقوه وامه بالحنيه والحب/ هديل متزوجه من سنه ونص وحامل لها
5 شهور / جنى متملكه على ولدد صاحب ابوها يدرس بالخارج وبعد رمضان زواجها .. / عزام وهتان تؤام عمرهم 29 سنه يشتغلون مصورين ولهم استديو كبير ولهم اسمهم بالسوق والي داعمهم بعد ابوهم
اخوهم راكان ...


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ

جالسين يتقهوون وبنت نوف الي توها بدت تعرف تنطق وتحكي وهم ميتين عليها وودم يأكلونها ..
ريم بحب تضمها وتضحك : هههههههههههه شسمي ؟؟
جود بضحكه : هاله ليم لاكان <خاله ريم راكان
ريم تبوسها بقوه : وهه وهه ياطعمك بس الل يزرقني ببنت تشبهك بكل شي
نوف بحب : ياحلوك انتي والله وليت بنتنا تطلع عليك كلك ملح
هديل : خير خير ترا ولدي يغار يسمع خالته تمدح غيره
جنى :انتي ترا ازعجتينا بولدك وهو مابعد شرف
امل بغرور : ولدي بيطلع قبل ولدها وبياخذ مكان الكل ولد ماجد عاد
ريم : الله يقومك بالسلامه ويقر عيونكم بشوفته
امل تعدل شعره بغرور وايدها على بطنها : امين والله يكفينا شر الحسود ال مابعد ذاق لذه هالشعور
ريم عرفت انها تقصدها بس ياجبل لا تهزك ريح : الله بيذوقني اياه وقريب ان شاء الله
هديل بكره لأمل : يووهه بدينا بحركات البزران
امل بفزه ونست انها حامل : هيه وش قصدكك من البزر ؟
نوف بعقل : لا اله الاا الله يابنات اذكروا الله ماحد بزر وكلن منكم يمسك لسانه ويثمن كلامه دامكم ببيت اهلي الي يبي المشاكل يطلع لـ بيته
ام ماجد دخلت وهي مبتسمه بعد ماجت من عند الرجال تسلم على رجال بناتها : سلام
: عليكم السلام ..
ام ماجد حستان فيه شي بس ماحبت تتكلم ويصيرشي بالنهايه بتعرف : ماتقويتوا ؟
امل بتدلع : اففف ياعمه والله ياحفيدك عذبني ما اقدر اكثر اكل
هديل بهمس وصل لريم وجنى : بعذره ماخليتي شي ما اكلتيه على العشاء ..
ريم وجنى ضحكوا بخفيف :........









ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــ

بـ بيت ابو عبدالعزيز .. على الساعه 10 ونص جالسين يلعبون بلاستيشن تميم وفيصل ... بـ غرفة تميم متحمسين فيصل جالس على الكنت ولابس شورت وتشيرت وتميم لابس شورت بس وجالس على
الارض متحمس وثاني رجلينه وجالس عليهم يبي يفوز على فيصل الي جايب علي 3 اهداف مقابل 1 معصبب
فيصل متكي بكل برود ويضحك : ههههههههههههههههههههههههههههههه اجل تبي 5 لك 1 لي
تميم مصمم : عز الله وانا ولد خالد لا اجيبها
فيصل يلعب وهو مبتسم ويهز راسه بضحكه : خير ان شاء الله
تميم من الحماس قام واقف وهو يلعب وفيصل حس انه بيجيب هدف تعدل بسرعه : الله اكبرررر وانا عبدددده الله اكبببببررررر < وصار يرقص باليد
فيصل ضحك : اركد اركد طيب وراك اعلنت اسلامك من جديد
تميم: هههههههههههههههههههههههههههههههههههه العقبال الثالث
فيصل يشرب ببسي : ياخي قم بس مابقى الاا 6 دقايق
تميم : نشوف
كملوا 6 دقايق وتميم واصل حده يبي لو تعادل مخالف لكن الوقت انتهى لـ صالح فريق فيصل
تميم رمى اليد على الطاوله وجلس على الكنب بملل : قم انقلع برا جناحي
فيصل :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههه وجع خير ؟؟ ياللا متى بتحول لي الـ 4 الاف ؟
تميم : اذا توظفت
فيصل : انت كل راتبك صار ديون لأبوي وامي تبي الحين اصدقك
تميم بنغزه : خلاص 3 الاف على 3 اهداف على 3 حروف حبيبتتك
فيصل رمى عليه اليد وقام واخذ جواله : بزر مايدري عن شي
تميم : ياعمررري بس
فيصل سكر المكيف وطلع وترك الباب مفتوح
تميم : فيصصصصصصصصصصصصل وجع ياحمار
فيصل دخل جناحه وقفله فصخ تشيرته وسكر النور وانسدح وفتح جواله ولقاها متصله 5 مرات ودخل الواتس ... لقاها كاتبه له
رغد ( اشتقت لك مره , من تفضى اتصل علي ..احبك )
فيصل ابتسم وقلبه فز ودق على طول ..
على طول ردت بلهفه : الوووو
فيصل تنهد وابتسم : هلاوالله وغلا
رغد ابتسمت وبدلع عفوي : فييصل وينك عني؟
فيصل : ااهخ بسلا ابوك يالززعل لاابو من عرفك
رغد فزت من جلستها : ززعللان ؟؟؟
فيصل بحب :بكرى بقول لأمي تكلم عمتي يارغد والله مافيني صبر اكثر
رغد بخجل نزلت راسها :...
فيصل تنهد : ياحبي لوجهك ياشيخه ... ظل يكلمها لينن نام بدون مايحس ......








عند ابو تركي وصالح ...

بـ شقه صغيره مرتبه مره بسيطه فيها غرفتين ومجلس وصاله ومطبخ ودورات مياه 2 ...
بـ غرفه ابو تركي الي صار يلازمها كثير هالفتره من التعبالي ماقدرو الاطباء عليه ولاعرفوا عنه اي شي وكل شي سواه من اشعه وتحاليل سليمه وحتى ناصر ارسل اشعته للخارج وبرضوا ككل شي سليم
لكن الي يشوف حالته يقول هذا شخص قارب على الموت ..


صالح بخوف : تكفى ياخالي لا تروح اصبر ككم يوم
ابو تركي بضيقه : ماقدر اصبر وانا خالك والله مقدر ودني ولا بروح لحالي
صالح تنهد وهو مب مرتاح : طيب سم سم بكرى العصر اوديك انت بس ارتاح ونم ومايصير خاطرك الاا طيب
ابو تركي بجسمه الهزيل وروحه الي انهلكت انسدح على سريره وهو يبي ينفذ الي بخاطره قبل ياخذ ربي امانته يبي يحقق كل شي بناه وتمناه ..
صالح طلع من غرفة خاله وسكر الباب وهو يسند راسه على الباب بتعب وهم تنهد : اههخ يارب ياحبيبي انك تشفيه وتعافيه وتلهمني الصواب والي يرحم بحال خالي .. راح المطبخ سوا له قهوه بالاله واخذها
راح لغرفته وهو متردد مثل كل ليله من 8 سنوات يدق ولالا ؟ يرجع رقمه الاول ولا لا .؟؟ يروح له ولالا؟؟ تنهد بوجع شرب باقي قهوته .. وهو يحاكي نفسه
: استغفرالله .. لو مايصحى خالي بكرى وش ااسوي ؟؟ وين اروح من ذنبي ؟ وش اسسسوي !!! وش اقول لـ زوجته لـ تركي وهيثم ولـ ساره ولـ خالتي الي ماتت وهي تكتب عنه بتويتر كل يوم وتدعي
الله يرده لهم ياربي استغفرالله وش جالس اقول انا واخربط يارب يارب تطول بعمره وترده لـ صحته وعافيته وعياله وزوجته ولنا يارب ياحبيبي .. قام وصلى له ركعتين ودعا ربه وطلبه وترجاه .. ونام وهو متأكد
ان ربي ماراحح يخسره تعب هالسنين وبيده بيلاقي السبب


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بـ بيت ام فراس .. بـ غرفة سحر تحديداً .. جالسه على كنب رفتها ومشغله فلم تتابع ومتحمسه معاه وتأكل مكسرات وشاهي ..
فجأه دق جوالها وهو على الطاوله استغربت لماا دققت بالاسم شهقت : خااااللللددد .. حطت العلبه الي فيها اللمكسرات ونزل الخداديه الي بحضنها ونفضت ايددينها اخذت الجوال وردت بهدوء وهي
تعدل شعرها تحطه وراء اذنها : الوو
خالد الي كان حالس عند البحر ابتسم : اهلاً عسى ما ازعجتك بـ هالوقت ؟نايمه ؟
سحر قلبها ببطنها وايدها ترجف غمضت عيونها بتوتر : لالا عادي جالسه اتابع فلم باقي
خالد ارتاح : كويس والله طلعتي مثلي عاشقة افلام
سحر تلعب بطرف الشورت حق بجامتها وب ابتسامه : لا انت افلامك ما احبها تخوف
خالد ضحك:هههههههههههههههههههههههههههههههههه وتعرفين نوع افلامي بعد .. وبهمس : لهدرجه تحبيني ؟
سحر عضت شفتها : هاه لا بس معروف انتم يالرجال افلامكم غير عنّا
خالد مايبي يحرجها : اي صح .. كيف صرتي الحين ؟
سحر بحب : بخير حمدلله انت كيفك مارجعت الخُبر للحين ؟
خالد : اللاا توني واصل وعند البحر ما تسمعين صوت الموج ؟
سحر ابتسمت على خفيف : لا ما اسمعه مره بعيد كأنه صوت هواء
خالد : لا ياقلبي وصلت من ساعه كذا حتى مابعد رحت للبيت قلت بكلمك اسالعنك اخاف اللاقي روان صاحيه وتنشب لي وتطول ماتنام وماقدر اتصل بوقت متأخر
سحر : حمدلله على سلامتك ولا تقول عنها كذا ياحبيلها والله حنا ولا شي بدونها وعادي اتصل وقت ما تبي ما انام الاا على الفجر احياناً وانتظر الصلاة
خالد ابتسم : ياحبيلك انتي والله .. اي وش فلمك مدام سحر ؟
سحر بعفويه : باقي مو مدام قولي سحر
خالد بضحكه وهو تمشى بالكورنيش : الاا مب امس الدكتوره زوجتنا ؟
سحر بغرور لايق: اعتبرها خطوبه وباقي ما وافقت
خالد وهو يجلس على الكرسي : والله ؟ ومتى ناويه توافقين ؟
سحر بجديه : لّا اعرف مين سحر بالضبط عند خالد !
خالد ابتسم : تبين تعرفين سحر عند خالد وش هي ؟
سحر وهي خخايفه من جنونه : اممم اي ابي اعرف ..
خالد ابتسم ... انتظريني خليك معي على الخط .. فتح جواله .. : لا تتكلمين ترا انتي سبيكر سماعاتي بالسياره تشحن
سحر ابتسمت :....
خالد ابتسم وهو يرسلها واتس صوره : روحي شوفي الواتس
سحر خافت .. ايش ؟؟
خالد ب جنون : روحي شوفي وضحك فجأه :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههههه
سحر بتوتر : شفيككككك
خالد مبسوط :فارس يدق علي شوفي الواتس لين اكلمه ودقي اذا قريتيه
سحر برجفه : اوك باي
قفلت من خالد ودخلت واتس وانصدمت وقلبها يرجف : يممممممه !!!
عند خالد ...
فارس الي جالس مع شُموخ وعبدالعزيز لما شاف الي شافه قام برا يدق على خالد مصدوم : الوووووو
خالد بضحكه : هلا بالخاين الي راح للقصيم وخلاني
فارس : مهبول انت وش كاتب بالقروب ؟؟؟؟؟
خالد : الي شفته وش كاتب يعني ؟؟؟
فارس بعصبيه : انت صادق ولا علشان الي قلتــ
خالد بعصبيه : ايه هي الي احبها وقلت لك اليي صار بس ما صرحت ب اسمهاقدامك لانك خالها وكنت غلطان كنت منعمي سمعت من طرف وظلمت طرف وابيها وبتزوجها والله ما ياخذها مني احد
ولا يردني عنها اللاا الموت .. شافها تتصل ..ادق عليك شوي فارس
فارس بصدممه ييطالع بالجوال الي قفل وحاس انه بححلم تنهد وهو يرفع راسه للسماء : يارب برد على خاطري وريحني يارب ياكريم قوتي تضعف عندك تنهد ودخل لهم ...



سحر وهي تبكي : خااالددد ليش ككذذذا
خالد ب ابتسامه حنونه : اول شي لا تبكين ! دموعك اغلى من روحي , وسويت كذا ابيك تعرفين شكثر انا احبك وابيك وشاريك
سحر تبكي فرح تبكي وجع السنين تبكي حلم انهدم وانبنى من جديد برجفه : تدري اني انخطبت ؟
خالد فز من مكانه بوجع :وششهوووو ؟؟؟
سحربتنهيده وصوتها يرجف : ابوي قبل ينامم كلمني وقال عمار خطبك مني وانا ابـ
خالد قاطعه ونار بصدره : لا توافقيييييييين تسمعيني ولالا
سحر بعصبيه : انت مجنون ولا فيك شي ؟؟؟ كيف اوافق على واحد تمنى يدمرني تمنى يخرب لي حياتي منيته انا وعلاقه معاه من ورا اهلي مجنونننه انا ؟؟؟
مب سحر الي تبيع حبها الطاهر لك مب سحر الي تخرب حلمها وتضيع تعب انتظار هالسنين .. انت ماتعرف شكثر انا احبك وعانيت لأجلك ماتعرف
خالد جلس وتنهد بحنيه : والله يالبي انتي اعرف والله اعرف وادري ولا تبكين ولا تنفعلين تكفين مابي يصير فيك شي .. وخلاص قلت لك الي بالقروب بيتنفذ ولو ما يزوجوني اياك بهج فيك
سحر مسحت دموعها وابتسمت :......





ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
...
بـ بيت راكان ..
ريم كانت منسدحه بـ السرير ومتهيأه للـ نوم بس تنتظر راكان يجي من بيت اهله سهران مع اخوانه وهي حست بتعب ورجعت ...(بيوت العيال جنب بيت الاب) ..بينهم باب وبيت الاب بالوسط .
دخل راكان الي جاي مستعجل بعد ماعرف منها انها بتسبقه للبيت .. دخل لقاها جالسه نص جلسه على جوالها وشكلها يغريه مليون مره ومره ..وشكلها بالقميص القصير سكر الباب وراح لجهة
السرير بخوف : حبيبتي ششفيك
ريم ابتسمت له : مافيني ياروحي بس يمكن من تعب امس واليوم ما نمت كويس ورحت لأهلك بس
راكان باس جبينها وراح يبدل ملابسه : قايل لك مب لازم تروحينن اذا انتي تعبانه
ريم الي تطالعه وتحس بتموت من شوقها له : لا ياقلبي عادي مايستاهل التعب اني اخلي يوم اجتماعهم وانا لي اسبوع ناشفتهم من بعد الزواج
راكان الي فصخ ساعته وجلس يشوف جواله قبل يحطه صامت : عسى عين امي ما تعمى يوم اختارتك لي
ريم بحب : اميييييين لو اجلس اخدمها طول عمري ما اوفي حقها يومها اختارتني لك
راكانه قفل جواله ورفع اللحاف وانسدح جنبها وهي بدون ما يقول جت بحضنه وحضنته وراسها بصدره :راكان الي تنهد بحب وضمها وهو عرف من حركتها اننها مشتاقه له بالعاده تجلس تعدل لبسها تخاف
يحرجها بشي اليوم ولا همها قميصها الي ارتفع بشكل مايل عن فخوذها : يعني لهدرجه مشتاقه لي ؟
ريم وقلبها يدق : ححييل ياراكان ححيل
راكان يبوس راسها .. : مب كثري والله سنه قدام مافيه اهلك
ريم تبوس صدره وتطالع عيونه : سنتين لو تبي
راكان بضحكه :هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه تبيعين اهلك ؟
ريم بضحكه : ابيع نفسي لـ عيونك
راكان باسس شفتها بقوه وهو يشدها عليه ... دق جوال ريم بعدت وهي مستحيه ولفت للكومادينا بسرعه وراكان تنهد وهو يطالع بجسمها الي بان اكثر واشتاق له اكثر ..
ريم خافت يوم شافت روان ردت بسرعه : الووو
روان بضحكه :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه نايمه بالعسل ما تدرين اخوك الغبي وش مسوي
ريم تنهدت براحه : هبلتيني داقه هالوقت مدري شفيك
روان بنغزه : الوقت طبيعي بس للمتزوجين قليل ادب ومزعج
ريم بضحكه مابينتها : بلا هبال اعقلي وش مسوي محمد ؟؟
روان بحماس : مب محمد خالد خاطب سحر من جدي بالقروب
ريم بحماس تعدلت وارتفع قميصها مررره صار قريب بطنها وهي تتربع : بذمتكككك !!
روان : والله شوفي القروب بعد والله مت ضحك والعيال يطقطقون عليه وهو يسوي رد لكلامه علشان جدي ينتبه وهم يعاندونه تكفين ادخلي نطقطق عليه ..الوو ؟؟ ريم!! نزلت الجوال شافت الخط
تقفل بقهر: قليلين ادب اثنين يارب تحمل وتتوحم عليك لين تولد تعرفون تقفلون الخط بوجهي ....









القصيم ...

جالسين بالحديقه يسولفون ويتقهوون وشُموخ مسويه حلا .. جالسه مقابل عبدلعزيز ويمينها خالها فارس ..
فارس : لا يكفي جلست اليوم برجع ويالله يمديني اوصل قبل الفجر وانام لين 9 و اباشر شغلي واخلصالصادر والوارد مابقى الاا 15 يوم على رمضان
عبدالعزيز : اي والله رح فكني انا وزوجتي نرتاح
شُموخ بزعل: لا تكفى فارس اجلس لبكرى
فارس : هذا الهرج السنع مب انت
عبدالعزيز : تجاملك ولا هي مشتاقه لي
شُموخ : لا والله ؟؟ شكلي بطلب طلاق متزوجه واححد يقولني قول ماقلته ويخرب بيني وبين خالي
عبدالعزيز : افا افا ياحبيبتي ياحلالي خلاك يفرقنا
فارس رمى عليه سماعاته : خالها عمك يالثور واحسن وانا خالك تطلقي منه تراه راعي بنات
شُموخ بغرور تحط رجل على رجل وهي ترجع شعرها بـ غرور وب ـ ابتسامه بينت غمازتها : لو يروح لـ بنات الدنيا كلها مايلاقي مثلي
عبدالعزيز وهو متكي ظهره على الكنت وماد يده على تكية الكنت عض شفته الفليه ورفع حاجبه ب ابتسامه : ...
فارس قام وطق راحة ايده : بععععععدي والله عز الله لو يدور الدنيا كلها مايلاقي انسانه بطهارة قلبك
عبدالعزيز ابتسم لها بحب : اي والله ماراح اللاقي
شُموخ ابتسمت له بحب : ...
فارس شال شنطته الضغيره واخذ سماعاته من عند عبدالعزيز : ياللا استأذنكم قبل يداهمني النوم
عبدالعزيز وشُموخ قاموا معاه : الله يحفظك يارب .. شُموخ تبوسه : تكفى بس توصل ارسلي
فارس وهو يمشي : ابشري ياقلبي خلكم ادل الباب وانت ارفق ببنت اختي وتراها امانه عندك .. وانتبه لا تفلها واجد وتبطي تراكم للحين ما تزوجتوا
شُموخ لفت وجهها وهي ميته خجل :..
عبدالعزيز الي لف يطالعها وابتسم ورجع يطالع فارس الي ابعد وهو يرد عليه : مالك شغل حلالي بزواج وغيره
فارس الي وصل للبوابه ويأشر بـ ايده وهو معطيهم ظهره : الله يهنيكم , استودعتكم الله
شُموخ بحب وهي متكتفه وتطالعه : ياعمري انت الله يحفظك ويستر عليك ويجبر قلبك
عبدالعزيز حضنها من خصرها وابتسم : من المغرب انتظر نكون لحالنا
شُموخ ابتسمت بخجل وهي ترفع راسها تطالعه : هممم ليه ؟
عبدالعزيز بحب : ززوجتي وابيها لحالي وش ليه ! مايحق لي
شُموخ بخجل تلعب بسلساها : يحق لك حبيبي
عبدالعزيز تخدر: هااه ؟
شُموخ تبعد عنه بخفيف وتجلس : احم اجلس تقهووى
عبدالعزيز طوفه بكيفه : انتي تبيني اتقهوى واسهر معك واخربها واترك الشركه ؟ من المغرب تسوين اغراء
شُموخ بخجل تعدل فستانها : والله ماقصد ولاكنت عارفه اننك جاي كنت متوقعتك بتروح شغلك ولا مابعد صحيت من نومتك ارسلت لك الظهر لما رجعت من موعد امي مارديت ونمت لين 4 وصحيت
ونزلت ببجامتي وتغديت مع فارس وبعدها جيت غرفته وجلسنا نتكلم بعيد عن امي
عبدالعزيز مبتسم وهو يتأملها تبرر : ياحلوك وياحلو برائتك .. ادري ياعيوني بس اطفرك
شُموخ تتكي وهي تتكف : لا والله ؟
عبدالعزيز : اي والله ... ماقررتي متى خاطرك بالزواج ؟
شُموخ تدلع : ابيه مميز يعني بيكون بـ 1440/4/4هـ
عبدالعزيز بصدمه : نعمممم!!! بعد 8 شهوررر ونص ؟؟؟ تحلمييييييييين
شُموخ :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههه
عبدالعزيز ابتسم : اكلك وانتي تضكين ؟
شُموخ بدلع : تبيني انتظرني بهالتااريخ
عبدالعزيز بجديه :والله ما احطططه والله ولا تحديني اخليه قبل رمضان
شُموخ : ماعندي مشكله عادي
عبدالعزيز : والله تبيني اخذ ذنب واقضي رمضان شهرين
شُموخ بخجل : عزززز لا تحكككي كككذا
عبدالعزيز : انتي ح لا ل ي كيفي
شُموخ بجديه : صدق انت متى تبي ؟
عبدالعزيز يحك خشمه ب ابهامه : مادري انتي متى تحسين نفسك تبينه ؟
شُموخ : امممم نشاور خالتيرحاب ؟
عبدالعزيز ابتسم : ياقلبي انتي بتقول اليي تبونه اعرفها
شُموخ بقلة حيله : هي مثل امي ماعندي من ااشاوره اكبر مني
عبدالعزيزز قام وجلس جنبها وضم ايدينها وبحنيه : انا امك واكبر منك شاوريني ؟
شُموخ بحب باست راسه : الله يخلي لي ياعزي
عبالعزيز : ولي ياشموخ عزك
جلسوا يتفقون على امور وتحديد الزواج لكن ماوصلوا لـ قرار .. على الساعه 2 ونص طلع لـ شاليهه علشان يمدي ينام قبل الفجر وقبل الدوام ..


شُموخ صعدت غرفتها بعد مارتبت الي بعدها بالمطبخ وسوت لها نعناع ودخلت تحممت ولبست قميص قصير ونشفت شعرها وراحت تبي تكمل فلمها .. فتحت التفي وجت للطاوله بتأخذ الريموت
بتتجلس شافت الاغراض الي وصلتهم الخدامه من عبدالعزيز .. استغربت تركت الكوب وجوالها على الطاوله وراحت تفتحهم الاولى كارتير والثانيه ديور .. فتحت كارتير .. لقت دبله ثانيه فخمه مره وبريق
لمعة اللماسها يسلب القلب ابتسمت بحب وهي تقرأ الكرت .. ( كل شهر بخطبك من نفسك من جديد , كل شهر بلبسك دبله من جديد ... احبك .. زوجك )
ضمت الكرت وابتسمت ( جبيبي انت الله لا يحرمني منك ويخليك لي .. ) .. فتحت بوكس ديور وهي تشوف فستان جمييل رايق ونيو كولكشن انبسطت مره دمعت عينها غصب عنها ماقدرت ما تكلمه سحبت فونها وواتصلت وهي تلمس فستانها ب ايدها

عبدالعزيز كان نايم ويسمع جواله يجق تنهد وهو يلمس الكومادينا يدور الجوال رد بدون مايشوف مين : هممم
شُموخ بحب وهدوء: حبيبي؟
عبدالعزيز وهو مغمض ونايم على بطنه ابتسم : ياروح حبيبك؟
شُموخ وهي تتنهد : احبك مره
عبدالعزيز ابتسم وغمض ورجع بنومته : ...
شُموخ ابتسمت وهي تسمع انفاسه عرفت انه نام تنهدت وماقفلت الخط تبي يصحى وتحس فيه ......\





انتهى ..
اتمنى تعجبكم ولا تبخلون علي بـ ردودكم .. تحمسني اكثر ..
بإذن الله موعدنا الجمعه .. اذا الله كتب .. اعذروني ان وجدت اخطاء املائيه ..
استودعتكم الله ..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 30
قديم(ـة) 24-09-2018, 11:23 AM
لامــارا لامــارا غير متصل
©؛°¨غرامي نشيط¨°؛©
 
الافتراضي رد: شموخ عزك /بقلمي


السلام عليكم حبيبتي هذا البارت السابع مو السادس

السادس اللي قبله

الرد باقتباس
إضافة رد

شموخ عزك /بقلمي

الوسوم
شُموخ ، عز ...
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية قاب قلبين او ادنى /بقلمي Mehya.md روايات - طويلة 39 25-05-2018 08:36 AM
ذنبك ياخوي دمرني /بقلمي كويتيه و روحي المملكه روايات - طويلة 0 12-02-2017 04:31 PM
رواية ماكنت اتوقع أني أحبها /بقلمي Remoz أرشيف الروايات المغلقة - لعدم إكتمالها 94 19-09-2016 06:21 AM
رواية كل شي يتغير في لحظة /بقلمي like_the_moon روايات - طويلة 21 08-04-2016 01:32 PM
سوريات! /بقلمي ... MISS JOKER شعر - قصائد - قصايد - همس القوافي 3 07-08-2015 12:14 AM

الساعة الآن +3: 11:07 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1