غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 04-09-2018, 04:53 PM
صورة هيشيرو سان الرمزية
هيشيرو سان هيشيرو سان غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رواية ما هو بيدي أكتم الدمعة وأنوح هذا أنا إذا كتمت الهم عيوني تبوح /بقلمي.


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته..
كيف الحال جميعا ؟! ..

اليوم أتيت لكم برواية ( ما هو بيدي أكتم الدمعة وأنوح.. هذا أنا اذا كتمت الهم عيوني تبوح ) التي هي من رواياتي التي كتبتها و كان البعض منها حبيس الأدراج ، هذه الرواية قد قدرت من بعض الأشخاص الموثوق بهم ، فقررت أن أكتبها لكم لكي تحكموا عليها بنفسكم متمنية أن تنال روايتي إعجابكم و تفاعلكم .. :)

لا أريد الإطالة و سأبدأ في الجزء مباشرة ...!


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 04-09-2018, 04:56 PM
صورة هيشيرو سان الرمزية
هيشيرو سان هيشيرو سان غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما هو بيدي أكتم الدمعة وأنوح هذا أنا إذا كتمت الهم عيوني تبوح /بقلمي.


رواية ما هو بيدي أكتم الدمعة وأنوح هذا أنا إذا كتمت الهم عيوني تبوح /بقلمي.

# الجزء الأول :-
..*{ التفكك }*..

- الأب ( رائد ) يصرخ : لن تذهب إلى أهلك يعني لن تذهب !
- الأم ( رويدة ) تبكي : و لكن لماذا ؟! أنت دائما تمنعني من الذهاب إلى أهلي..!
- الأب يصرخ و يضرب كفا بكف : بدون لماذا ، كلمتي واضحة و لا يجب علي إعادتها .

جلست أمي على الأريكة الفاخرة و هي تبكي واضعة كفيها على وجهها الشاحب .
نعم هذه هي حياتنا ، صراخ ، نزاع و جدال ، حياتنا صعبة جدا نصبح على صوت صراخ أبي لأمي و نمسي على ذلك ، لم يتبدل حالنا أبدا منذ زواج أبي لأمي بسبع سنوات أي منذ ولادة أختي الكبرى ( رؤى ) فأصبحنا نعيش في خوف و قلق شديدين ، أبي لم يكن كذلك فقد غيره شربه للخمر و السجائر ، غالبا ما يأتي من عمله إلى البيت و رائحة فمه تفوح خمرا و السجارة تنتشر في ملابسه لتدخل البيت مباشرة ، أمي دائما ما تنصحه و تحثه على الإقلاع عن ذلك و لكن " لا حياة لمن تنادي " فهو لا يبالي و لا يهتم و فوق ذلك يزجرها في كل مرة تأتي بالنصح و الإرشاد له ..

أمي هي الوحيدة بيننا التي عانت الكثير و الكثير ، كم من السنوات تعبت على نصح أبي ، كم من السنوات عانت تجاه ذلك ، لكن أبي أي اهتمام يلقيه لأمي ؟! أي حب ؟! أي شفقة ؟! أي رحمة ؟! ، أعانك الله يا أمي ..
................

ذات يوم في أحد أيامنا المخيفة كنت أنا و أخواتي الثلاث جالسين في غرفة رؤى و كان التوتر هو الجو المحيط بنا بسبب شجار حاد قد نشب بين أمي و أبي ، أخي ( رامي ) لم يعد إلى المنزل بعد لذا لم يكن هناك من يهدئ من روعنا ..
فجأة سمعنا كلما لطالما خفنا من أبي أن ينطقها ، كلمة قد دمرت حياتنا و فككتنا نحن جميعا، كلمة " أنت طالق " قد حولتنا إلى جماد و لكن بقلب يخفق بسرعة كبيرة ..

بعد تلك الكلمة ساد الهدوء حول الصالة في مكان أمي و أبي ..
لم نسمع سوى صوت بكاء أمي الحاد ..
ثم صوت وقع أقدام على السلالم ..
ثم صوت إغلاق غرفة و إقفالها ..

وقتها كنا ممسكين ببعضنا البعض و نبكي و نشهق ، أما أختي الكبرى رؤى فقد ذهبت راكضة نحو دورة المياه - أكرمكم الله - لتتقيأ فهذه هي ردة فعلها الوحيدة للتعبير عن حزنها الشديد بعد البكاء ، فكلما شعرت بالحزن تخرج كل ما في معدتها بالتقيؤ ..
خرجنا من الغرفة بدموعنا متجهين إلى غرفة أمي ، بدأنا بطرق الباب أقوى فأقوي و لكن دون جدوى ، أمي لم ترد على نداءاتنا فقط كنا نسمع صوت بكائها ردا لنا ...
نزلنا إلى الأسفل إلى الصالة لم نجد أبي هناك ، ثم ثواني و دخل أخي رامي ..
هجمنا عليه بالأحضان و استقبلناه بالبكاء ، هو فقط لم يدري ما حدث لنا و لكنه كان يحاول تهدئتنا حتى نستطيع أن نحكي له ما جرى بالتفصيل .
هدأنا قليلا ، قلنا لأخي ما جرى ، فجاءه الخبر كالصاعقة مثل ما جاءنا ، جلس على الأريكة و هو يمسك رأسه و ينظر إلى الأسفل بشرود ...
- قال بهدوء : إلى الآن أمي لم تخرج من الغرفة ؟
- قلنا بصوت مبحوح : نعم .
..........
بعد طلاق أمي حدثت أمور واضحة قد غيرت حالة بيتنا المعتادة ،
ففي عدة أمي :-
كانت نادرا ما تخرج من الغرفة و غالبا ما تبقى فيها ، أما أبي أطوال مدة عدة أمي فهو لم يأتي إلى البيت أبدا ، صراحة لم أعلم ما الذنب الذي اقترفته أمي لتستحق الطلاق ، و لكن الأمر كان متوقعا بأن ينتهي بتلك الحال .
و بعد عدة أمي :-
ذهبنا مع أخي رامي لرؤية أمي من غرفتها لأننا إشتقنا لها كثيرا فهي لم تعد كما كانت تتحدث و تضحك معنا ، كانت دائما ما تبكي في غرفتها أو تبقى صامتة ،

صعدنا من السلالم خلف رامي بعدما طلب منا أن نتبعه
وقفنا أمام غرفة أمي فرفع رامي يده لطرق الباب و لكن أمي سبقته و فتحت الباب و رأت بعينيها الحمراوتين المتورمتين رامي أمامها و نحن خلفه ..
- هتفنا جميعا بلهفة و حزن : أمي !!؟
أمي كانت تحمل الكثير من الأغراض في يديها و قد كانت مرتدية عباءتها السوداء و خمارها.
بدأت دموعها بالإنسكاب من عينيها فور رؤيتها لنا ، حضنت أمي أخي رامي بقوة و التممنا أنا و أخواتي حولهما نبكي معا أيضا ، أخي رامي لم يحتمل البقاء صامتا فبدأ بالبكاء هو الآخر أيضا ، بكاء مريرا ...
- بعدها أبعدت أمي رامي و قالت و هي تنظر إلينا جميعا : فليذهب كل واحد منكم إلى حال سبيله ( و ذهبت بأغراضها و دموعها على خديها حارفة ) .
- جميعنا بصوت واحد : أمي ! ما قصدك ؟!
ذهبت أمي و لم تجبنا على سؤالنا الذي هو سبب طلبها الغامض ..
- رامي : اسمعن يا أخواتي ، ستنفذ ما طلبته أمي منا .
- جميعنا : كيف ..!
- رامي يكمل : رؤى أنت في بعثة إلى أمريكا و هذه سنتك الثالثة صحيح ؟ و ( روز ) أنت أيضا في بعثة و هي إلى نيوزلندا و تلك هي سناك الثانية أما ( ريماس ) فأنت في المدرسة و هي آخر سنة لك ، و أنت أيضا يا ( ريم ) تدرسين في المدرسة و أنت في السنة الأولى من الثانوية ، و أنا أيضا في بعثة و هي إلى بريطانيا و هذه سنتي الخامسة صحيح ؟ ( أومأنا جميعنا ) إذن فليذهب كل واحد منا إلى عمله !!
- ريم و ريماس لم يقتنعا فصرخن قائلات : و ماذا عن المصاريف ؟ و أين سنسكن نحن ؟

........................

■ ما الذي تتوقعونه في الجزء القادم ؟
هل سينفذ أبطالنا طلب أمهم ؟
و كيف ستكون حياتهم الجديدة بدون والديهم؟

الكثير من الأحداث ستحدث في الفصل القادم لذا تابعوني :)
*فقط عليكم بالإنتظار و سامحوني لو مهما صار :)*


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 04-09-2018, 05:30 PM
نونا 555 نونا 555 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما هو بيدي أكتم الدمعة وأنوح هذا أنا إذا كتمت الهم عيوني تبوح /بقلمي.


كملي حمااااس ابدااااااااع

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 05-09-2018, 06:16 AM
صورة Lady Mary الرمزية
Lady Mary Lady Mary غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما هو بيدي أكتم الدمعة وأنوح هذا أنا إذا كتمت الهم عيوني تبوح /بقلمي.


روايتك خنططييييره
كملي انا من متابعينك



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 05-09-2018, 09:45 AM
صورة هيشيرو سان الرمزية
هيشيرو سان هيشيرو سان غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما هو بيدي أكتم الدمعة وأنوح هذا أنا إذا كتمت الهم عيوني تبوح /بقلمي.


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها lady mary مشاهدة المشاركة
روايتك خنططييييره
كملي انا من متابعينك

مشكووووورة حبيبتي :)

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 05-09-2018, 09:46 AM
صورة هيشيرو سان الرمزية
هيشيرو سان هيشيرو سان غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما هو بيدي أكتم الدمعة وأنوح هذا أنا إذا كتمت الهم عيوني تبوح /بقلمي.


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها نونا 555 مشاهدة المشاركة
كملي حمااااس ابدااااااااع

بكمل إن شاء الله مع التفاعل :)

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 05-09-2018, 09:47 AM
صورة هيشيرو سان الرمزية
هيشيرو سان هيشيرو سان غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما هو بيدي أكتم الدمعة وأنوح هذا أنا إذا كتمت الهم عيوني تبوح /بقلمي.


السلام عليكم جميعا ..

الجزء الثاني من الرواية جاهز و لكن هل سأنزله اليوم أم في وقت لاحق ؟!

و شكرا لكم :)

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 05-09-2018, 11:16 AM
صورة هيشيرو سان الرمزية
هيشيرو سان هيشيرو سان غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما هو بيدي أكتم الدمعة وأنوح هذا أنا إذا كتمت الهم عيوني تبوح /بقلمي.


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
.
.
.

# الجزء الثاني :-
..*{ الألم }*..

- رامي : اسمعن يا أخواتي ، ستنفذ ما طلبته أمي منا .
- جميعنا : كيف ..!
- رامي يكمل : رؤى أنت في بعثة إلى أمريكا و هذه سنتك الثالثة صحيح ؟ و ( روز ) أنت أيضا في بعثة و هي إلى نيوزلندا  و تلك هي سنتك الثانية أما ( ريماس ) فأنت في المدرسة و هي آخر سنة لك ، و أنت أيضا يا ( ريم ) تدرسين في المدرسة و أنت في السنة الأولى من الثانوية ، و أنا أيضا في بعثة و هي إلى بريطانيا و هذه سنتي الخامسة صحيح ؟ ( أومأنا جميعنا ) إذن فليذهب كل واحد منا إلى عمله !!
- ريم و ريماس لم يقتنعا فصرخن قائلات : و ماذا عن المصاريف ؟ و أين سنسكن نحن ؟!
- رامي : سؤالكن جد مهم ، أنا و رؤى و روز في بعثات فسيوفرون لنا النقود و لكن أنتن يا ريم و يا ريماس تدرسنَ في المدرسة لذا يجب عليكن توفير النفود .
- ريم و ريماس : كيف ذلك ؟! أبي ذهب و تركنا و لم يترك لنا نقودا .
- رامي : حسنا ، سنتشارك أنا و رؤى و روز لنجمع لكم النقود و طبعا لن تسكنّ هنا في هذا المنزل بل في شقة في عمارة لأن فواتير المنزل غالية جدا و نحن لا نقدر على دفعهم جميعا و بالنسبة لخدم بيتنا نجعلهم يقدمون استقالة عملهم لأنه لا يوجد لنا مبالغ لإعطائهم راتبهم كل شهر !
- رؤى : كلامك مقنع يا أخي ، و الآن متى موعد سفركم ( و هي تنظر إلى رامي و روز ) ؟
- رامي : أنا يوم الثلاثاء من الأسبوع القادم .
- روز : و أنا يوم الإثنين من الأسبوع القادم و أنت يوم الخميس ؟
- رؤى : نعم ، تجهزنَ غدا لنذهب و نحجز لكنّ شقة ( تقصد ريماس و ريم ) .
- ريماس و ريم : حسنا .
- ريماس : و هل سنسكن وحدنا ؟
- روز : مع الأسف نعم .

.................
في صباح اليوم التالي ذهبت أنا و ريماس مع أخي رامي لاستئجار شقة لنا ، لا أدري كيف ستكون الحياة من دون إخوتي و أبي و أمي ، سيكون الوضع محزنا قليلا و لكني سأصبر فالصبر مفتاح الفرج بعد كل شيئ .

ها هو أخي يوقع على ورقة استئجار الشقة بعد أن رأيناها، كانت صغيرة جدا و لكن لا يهم فنحن إثنتان فقط ، أنا و ريماس ، فيها صالة صغيرة و معها ثلاث غرف و مطبخ و دورات مياه - أكرمكم الله - لا بأس فيها صحيح بما أنها ستأوينا .
رجعنا إلى المنزل بعد حوالي ساعتان من خروجنا منه ، وصلنا إلى المنزل و وجدنا رؤى قد أعدت الغداء رغم أن الوقت كان مبكر لذلك .

..بعد أسبوعان..
ذهب جميع إخوتي واحدا تلو الآخر و كنا في كل مرة يذهب واحد منهم نودعه و نبكي إلى أن ذهبت رؤى و هي الأخيرة .

بدأ عامنا الجديد في مدرستنا و كنا نجهز نفسنا للذهاب إليها ، تناولنا الإفطار  الذي أعدته ريماس ( بيض و خبز من البقالة و جبن أيضا مع حليب ) كان ذلك كافيا لنا ، بعد أن انتهينا خرجنا من الشقة مسرعين و في ظهورنا حقائبنا ، ذهبنا إلى المدرسة عن طريق سيارة أجرة ( taxi ) .
دخلنا المدرسة كان الطلاب يحضنون بعضهم بعد غياب طويل و كنت أتوق لاحتضان صديقاتي أنا أيضا .
ذهبت ريماس إلى صفها و أنا ذهبت أيضا إلى صفي ..

لنتوقف قليلا للتعريف بنفسي ، أنا ريم من عائلة ال"R" ، هكذا تم تسميتنا لأن جميع أسمائنا تبدأ بحرف الراء إذا لاحظتم ذلك ، أنا في السنة الأولى من المرحلة الثانوية و أنا الصغرى من بين جميع إخوتي ، تطلقت أمي قبل أسبوعان تقريبا فأصبحنا نعيش أنا و ريماس في شقة إيجار و باقي إخوتي ذهبوا إلى بعثاتهم .
دخلت إلى الفصل و جلست في مقعدي ، بحثت عن صديقاتي و أخيرا وجدتهم ، ذهبت ركضا إليهم و أنا أصرخ " صديقاتي !! " استدرنَ لرؤيتي أبتسمت في وجوههن فرأيت تلك التعابير التي على وجوههن تعابير لن أنساها أبدا تلك كانت تعابير استهزاء ، ما الذي يحدث لصديقاتي أكيد كنت أتخيل هذه التعابير ، ناديت " طيف .. ؟ ما الأمر ! " لم يجبن على سؤالي فاستدرن متجاهلات سؤالي ، ذهبت أمامهنّ و قلت مجددا " ما الأمر ؟ ما الذي يحدث ؟ "
- اقتربت نجوى مني و أمسكت بكتفي و هي تقول لي محتقرة : يا فتاة لقد أصبحت فقيرة و نحن لا نقبل الفقراء في مجموعتنا .. !
- انصدمت من طريقة كلامها : ما الذي تقولينه ؟ و ماذا عن صداقتنا ؟!
- تكلمت سعاد مستهزئة : أي صداقة ؟! لقد صاحبناك فقط من أجل مالك من أجل غناك و الآن أصبحت بلا مال هههههههههههه ما الفائدة من اصطحابك و فوق ذلك أمك تطلقت صحيح ؟ و أبوك لم يعد يأتي إلى المنزل ليعطيكم المال فأنت الآن أصبحت أقرب مثال للفقر .
- طيف : لا نريد أمثالك ههههههههههههههه .
( ثم ذهبنَ )
ما كان هذا ..! ،  كم من المرات قد صدمنني ، كل واحدة منهنّ تقول ما يصدمني أكثر من الأخرى ، إذن بعد طول تلك المدة لقد كنت أصاحب صديقات مصلحة !! ، لقد ظننت أنهنّ جديرات بالثقة و سوف يواسينني في حزني و ألمي ( تبكي ) ما هذا، ما الذي فعلته لأحصل على هذا العذاب الكل ذهب و تركني أمي و أبي و حتى من ظننت أنهن صديقاتي ، لماذا كل شيئ قد تغير في طرفة عين !! ثم كيف عرفنَ بأن أمي مطلقة ؟ هل انتشر الخبر في المدرسة ؟! هل سيتركني الجميع إذن بسبب أنني أصبحت فقيرة بعد أن كنت غنية و بسبب أنني بلا أم و لا أب ؟!!
 
..في وقت الإستراحة..
لقد صدقت حينما قلت بأن الخبر قد انتشر في المدرسة ، أنا الآن أسمع جميع أنواع كلام الشفقة ( مسكينة ، من سيعتني بها ، أصبحَتْ بلا أم و لا أب ، كانت غنية و في بيت ضخم و الآن في حالة فقر و في شقة صغيرة ، أشعر بالأسى عليها ) ..
كنت أمر على جميع تلك الكلمات و كنت لا أعيرها أي اهتمام و لكن في حقيقة باطني كنت أشعر بأنني سأبكي حينها ،،،

بدأ مستوى دراستي ينخفض بعد أن كنت من المتفوقات ، ذلك بسبب حالتي النفسية و بسبب تلك الكلمات المزعجة و الإستهزاءات ، مِمّا أدى إلى استدعائي من قبل المديرة ، فبدأت بنصحي " لا تلتفتي إلى كل ما يقولونه لك ، كوني تلك الشخصية القوية التي لا يهزها شيئ كوني الجبل الذي لا تهزه الريح ، دعكي من كل تلك الإستهزاءات و لا تلتفتي إليها قوّي ذاتك و حاربي المصاعب ، و بالنسبة لمستواك الدراسي أنا متأكدة بأنه سيرتفع قريبا صحيح يا ريم ، أنا أعلم بأنك طالبة مجدَّة و لا تستسلمِ بسهولة " .. و لأول مرة بعد كل ما مررت به أسمع هذا الكلام التحفيزي ، إنها تستحق لقب المديرة و بجدارة ، مديرتنا لطيفة جدا ..

..مر شهر على حادثة الطلاق..
أصبحتُ أقوى و حالتي النفسية استقرت حتى الشائعات عني بدأت تتوقف ، لا مزيد من الشائعات بعد  الآن ..
و في الشهر الماضي حدث شيئ جيد لي ، لقد حصلت على صديقات جيدات لسنَ مثل الفتيات السابقات ، في البداية  طلبنَ مصادقتي و لكني رفضت مباشرة حينها لأني لم أستطع أن أثق في شخص يطلب مصادقتي وقتها من شدة ما مررت به ، و لكنَّهن أثبتن لي بأنّهن لن يصبحن صديقات مصلحة و قد وعدنني بذلك ، كان في ملامحهن الصدق لذا وافقت سريعا ..
- مشاعل توقظ ريم من شرودها : يا ريم !! أين ذهبت بأفكارك ؟!
- ريم : ههههههه ، إلى مكان غير بعيد ..!
- رشا : حسنا الآن وقت الإستراحة لنذهب قبل أن يتم القضاء على الأكل .
- سارة : بل نحن من نقضي عليه .!
- ريم و هي تقوم : بنات لا تتكلموا كثيرا ولنذهب بسرعة .

ذهبنا جميعنا للشراء و في ذلك الوقت رأيت شخصا قد عاد إليَّ ذكرياتي في الإبتدائية ، في الحقيقة لقد دهشت و صعقت و صدمت كل هذه المشاعر قد تجمعت في قلبي عندما رأيته ! هو رآني و أنا أنظر إليه باستغراب ، بقينا نحدق في بعضنا البعض لبضع ثوان ثم صرخت " أنت ..!؟ "
و هو أيضا ابتسم " ريم ..! " ، لمجرد أن سمعت صوته و رأيت ابتسامته ارتعشت و ذهبت أركض أحاول تجنبه و صديقاتي الثلاث يلحقنَني !! و هو ما يزال يناديني بصوت مرتفع" ريم.. ريم توقفي يا ريم .. ! " من المستحيل أن أجيب شخصا مثله ، هو يستحق التجاهل مثلما تجاهلني سابقا، سأذيقه من الكأس نفسه ... !!!

............................

■  ما الذي تتوقعونه في الجزء القادم ؟

ما هي قصة ريم مع ذلك الشاب ؟
هل هو مهم في قصتنا أم مجرد عابر سبيل فيها ؟

الكثير من الأحداث ستحدث في الفصل القادم لذا تابعوني :)
*فقط عليكم بالإنتظار و سامحوني لو مهما صار :)*


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 05-09-2018, 02:49 PM
صورة امل النجاح الرمزية
امل النجاح امل النجاح غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما هو بيدي أكتم الدمعة وأنوح هذا أنا إذا كتمت الهم عيوني تبوح /بقلمي.


بداية موفقة ورائعة جدا انا اهنؤك على الافكار الجبارة اتمنى حقا ان تواصلي وحتى القصة مدروسة بجدارة لقد نالت اعجابي
لدي مجرد استفسار هل "ريم"هي الشخصية الرئيسية
في الحقيقة تفكير امها كان صائب حين قالت كل شخص يتوجه لما هو مناسب له لكن لما زادتهم عذاب وابتعد عنهم كان من المفروض ان تكون معهم
اما بالنسبة للاب فهذا لا يحتاج مناداته بكلمة اب ابدا لانه مجرد نذالة
وبالنسبة لصديقات ريم فهذا من المفروض ان يكون امتحان لها لان الان في جيلنا هذا اصبحت الناس مصالح
اعجبتني شخصية رامي وكلامه الرزين

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 05-09-2018, 03:08 PM
صورة امل النجاح الرمزية
امل النجاح امل النجاح غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ما هو بيدي أكتم الدمعة وأنوح هذا أنا إذا كتمت الهم عيوني تبوح /بقلمي.




الرد باقتباس
إضافة رد

رواية ما هو بيدي أكتم الدمعة وأنوح هذا أنا إذا كتمت الهم عيوني تبوح /بقلمي.

الوسوم
حب ، حزن ، تشويق ، كوميدي ، فرح
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية سأخبئك بين أضلعي ثم أنثر قبلاتي على شفتيك وعنقك واخبرك اني أحببتك وبشدة /بقلمي Asli_novel روايات - طويلة 22 02-12-2018 10:42 PM
رواية من قد قلبي دام حبك سكن فيه /بقلمي » غ’ــموض • روايات - طويلة 107 26-02-2018 03:52 PM
رواية مبصر بلا عيون /بقلمي قيثارة الصِبا روايات - طويلة 0 12-07-2017 09:40 PM
رواية ليه ف الحب غصب كبريائك ينحني /بقلمي جود الـ ـدوسري روايات - طويلة 17 06-08-2016 02:15 AM
رواية غضب أنثى /بقلمي .shadi روايات - طويلة 0 07-07-2016 12:27 AM

الساعة الآن +3: 12:02 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1