غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 17-09-2018, 10:22 PM
صورة الارز الرمزية
الارز الارز متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
B6 لعنتي اني اشبهها / بقلمي


لعنتي اني اشبهها

انا أرز فتاة في مقتبل العمر هه من المفترض انني في مقتبل العمر...؟؟ بدأت معاناتي منذ صغري منذ ان خلقت اشبهها نعم جميع الفتيات يفرحن انهن شبه امهاتهن الا انا هذه كانت نقمتي او بالاصح لعنتي ... اشبه شخص يدعى امي ولكن للأسف لم اشعر قط بمعنى كلمة امي ولم اشعر بحنانها ولا ادري عنها شيئا غير اني نسخة عنها وبذلك خلقت اشبهها وبقيت تلاحقني ملامحها فعشت بلعنة وهي اني اشبهها....
سأترككم الان مع قصتي قصة أرز

(لبارت الاول)
>>>>الفصل الاول <<<<

مقدمة

واقفة على الجسر والهوا يطير بشعرها الطويل..... عيونها كلها دموع نازلة شلالات على خدودها .... منزلة راسها تراقب السيارات الكثيرة وهي تمر من تحتها تبكي بحرقة والم تصرخ وتقول :يخوووووووي لييييش لييييش رحت وخليتني لييييييش......؟؟؟ رفعت راسها لفوق وكملت بصراخ:بس كاااافي خلااااص ما عاد اقدر اتحمل بعدك اكثر خلاااااص...... كملت بصوت هامس وكله بكا:اذا كنت انت مستحيل ترد لي انا بروح لك.......؟؟؟ اخوووووي حبيبي انا جاية لك اشتقت لك حييييل مو قادرة اعيش بدونك اكثر... كملت وهي تصررررخ وتبكي بقهههر وحسسسرة من جوا قلبها :انا خلاااااااص تعبت من كل شي.... تكلم نفسها ودموعها مغرقة وجهها وصوتها نبح من كثر الصياح:انا اصلا كذا كذا حياتي قصيرة وبموت قريب,.. بس الي بعمله اني بختصر على نفسي عذااااب..... يااارب سامحني يااارب تعبببت والله تعببببببت.....!! غمضت عيونها خذت نفس وحبسته مدت رجلها وهي معلقة بالهوا تبي ترمي نفسها,....!! فجأة سمعت احد ينادي بصوت عالي وصراخ لاااااا تكفييين لا ترمين نفسك, ..... فتحت عيونها بسرعة لفت وجهها لجهة الصوت... نصعقت نصدمت مو مصدقة الي تشوفه عيونها .....؟؟!!!!!!! لكن للاسف فقدت توازنها و زلقت رجلها وطاحت وهي تصارخ ااااااااااه......
والشخص الي ناداها ماد يده ويصارخ لاااا..... ركض لها بسسرعة مد يده بفى يمسكها لكن زلقت يدها منه صرخ لاااااااااا ونزلت منه دمعه......؟!!!!

*************








>>>>البداية<<<<


صحت من النوم فتحت عيونها البنفسجية الوسيعة الجميلة المايلة الى رمادي ... كانت الساعة 6 الصبح أرز وهي تتأفف :اووووف ياربيي وانا ايش الي مقعدني هالحزة واحنا بأجازة شنو هالحالة هاذي..(-_-)..؟!؟
رجعت غمضت عيونها تحاول تنام وهي تتقلب بالفراش مرة تغطي وجهها مرة تحط المخدة فوق راسها فضلت كذاا لين مرت نص ساعة من المحاولات الفاشلة فقررت بالنهاية انها تقوم لان راسها صدع من كثر ما حاولت تنام ....
قامت راحت خذت لها شاور تنعنش وبعد ما خلصت نزلت للصالة نادت على الخدامة تساوي لها نسكافيه عشان يروق راسها شوية...
دقت على اغلى انسانة عندها واهي بنت عمها نسيم... أرز واهي تدق ويرن الهاتف تنتظر الرد ويرن ويرن بس ما احد رد سكرت التلفون وقالت:اوووووف اكيد نايمة ...
حست انها متغاظة هي صاحية وهذيك نايمة حبت تعمل حركة نذالة خصوصا انها تعرف كم نسيم تحب النووووم وهو عندها شي مقدس... فرجعت دقت عليها مرة وثنتين وثلاثة لييين جالها صوت كله نوم نسيم: الوو....
أرز ببأتسامة شريرة وهي ترفع حاجب :الوووو صح النووووم هع هع....
نسيم كشرت منزعجة من أرز الي اقلقت نومها :أرز وبعدين عاد مو حالة هاذي كل مرة تدقين تزعجيني خلاص اتركيني اتهنى بالنومة مو كل مرة تساوين نفس الحركة اووووف....
أرز تبي تستفزها: والله قلت مو عدل انا اصحى هالحزة وانتي تبقين نايمة... قلت لاااازم صديقتي وبنت عمي تصحى معاي ولا مسمية علي صديقة بالاسم بسسسسس..
نسيم بنرفزة: اقوووول بلاش استهبال بس.... تراني مورايقة لك خلاص روحي بكلمك بعدين ان صحيت ... وسكرت الخط من غير ما تسمع رد أرز...!!
أرز بغيظ ونرفزة: شوووف الخايسة تقفل بوجهي والله لاراويك يا نسيم حسابك عندي اصبري بس..

أرز بعد ما قفلت من نسيم كانت قاعدة وملانة فقررت تروح لمكانها المفضل>>>>>>>>
جالسة بالحديقة تتأمل الشجر والورد المقصوص ومرتب بشكل حلو وجميل والي تقريبا حفظت شكلهم من كثر ما تقعد هناك بس ما تمل ابد بتجلس فيها لساعات.... تحب هالقعدة تحس في شي يربطها فيها جالسة تدندن وتشرب من النسكافيه........ بعد ساعتين تقريبا من جلسة التأمل قررت تدخل داخل لانها حست بالجوع وتبي تاكل كان وقت الفطور...
في الداخل وتحديدا في الصالة عند السفرة .....
جالس على المائدة يحس بوحده وحزن وهو يناظر على الكراسي فاظية ما في غير اهو قاعد يتروق لوحده.. في هاذي اللحظة دخلت أرز وشافت ابوها وملامحه كلها حزن.... حزنت عليه وهو كذا كانت مترددة تروح له تتروق معاه ولا لا ..؟؟ فضلت خمس دقايق تفكر وبعدهها تشجعت وقررت تروح...!!
أرز بتردد وبهمس:صباح الخير يبا...
ابتسم شبه ابتسامة وسرعان ما اختفت لما رفع راسه وناظرها.. كشر بوجهها ونظر لها نظرات اهي تكرها من قلللب... ورد ناظر الصحن الي قدامه من غير نفس : صباح النور..
أرز حز بنفسها طريقته الي دوم معاها كذا..!
قالت بأبتسامة يادوب باينة: تسمحلي افطر معاك...؟!
قام من غير ما يطالعها قال: انا تأخرت لازم اروح الشركة اتروقي لوحدك.....؟!
هنااا ارز حست بحزن كبييير وغصة الدموع ابتدت تتجمع بعيونها وقالت :لييه يعاملني كذاا يااارب والله ملييت...؟؟ نزلت دمعة تجر وراها دموووع كثيرة.... تذكرت اخوها بكت بزيادة من بين شهقاتها ودموعها وصوتها المخنوق: اهو الوحيد الي كان يخفف عني قسوتك وجفاك يبا ....اهو الوحيد الي كان يفهمني. ويحسسني بحنان الابو الي افتقده.... اااه بس وينهووو الحين وييييينهو...؟؟ ااااااااخخخ يخوووي.... وضمت نفسها عالكرسي غرقت بعالم الدموع والاحزان االي صار اخر فترة عالمها الوحيد ...

وهي تبكي وغارقة بدموعها رن منبه تذكيري على شكل ساعة بيدها ناظرت له واهو يرن ابتسمت بسخرية وطفته.... بغت تطنش بس بالاخر قررت تقوم تاخذ علاجها لانها ما تبي تبلش ابوها معاها هو خلقة قاسي ما ودها تزيد الوضع سوء اكثر من كذا.... قامت صعدت لغرفتها وخذت حبة الدوا نسدحت عالسرير وماهي الا دقايق وراحت بعاشر نومة...

<<<< نهاية الفصل >>>>

احداث الرواية من وحي الخيال ولا تمد للواقع بصلة واتمنى لكم قراء ممتعة

في انتظار تعليقاتكم


تعديل الارز; بتاريخ 17-09-2018 الساعة 10:45 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 17-09-2018, 10:46 PM
صورة الارز الرمزية
الارز الارز متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لعنتي اني اشبهها / بقلمي


>>> الفصل الثاني<<<<
في قصر ابو سام>>>>>


وفاء وهي صاعدة الدرج منرفزة من بنتها الغير مسؤولة فتحت الباب وهي تصارخ على نسيم لانها نايمة لهالوقت: نسييييييم قوووومي مالت عليك...... قومي علة الي تعلك فيه احد ينام للحين قوووومي .
نسيم بنعس ومفتحة عين ومغمضة الثانية:هممم يمااا والي يسلمك خليني نايمة ليش اقوم ما في وراي شي وانا مجازة ما وراي حاجة اساويها ليش اقوم..؟؟
وفاء بعصبية: انتي تبين تنقطيني يا هالبنت...؟؟ اقول قومي راح يأذن العصر يلاااااا..... راحت لها كشفت عنها الغطا طفت المكيف وقالت: اتعلمي من اختك السنع اهي قايمة من الصباح مو مثلك يا خم النوم قوميييييي ....
نسيم بتذمر ونرفزة تجلس عالسرير: قمت قمت.... شنو هالبيت الي ما يعرف الواحد ينام فيه براحة هففففففف....
وفاء: لا يكثر ويلا الحقيني تحت... وقت الغدا الحين بيجي ابوك واخوانك يبون ياكلون تعالي ساعديني بدل ما انتي ما منك فايدة خلنا نستفيد منك بشي.
نسيم متذمرة : مش تقولين ريماس قايمة من الصبح ليه ما ساعدتك اهي ....؟؟؟ وبعدين الخدم لشو هنا ابي افهم انا ولا جايبينهم ندفع لهم عشان نخدم معاهم بعد...؟؟
وفاء بنرفزة: اقوووول قومي دام النفس عليك طيبة ... بعدين انا حرة كيفي احب احضر الاكل والسفرة بنفسي ما الك شغل وولا تخليني اراويك الوجه الشين الحين...؟؟ بعدين ريماس ساعدتني بتجهيز الغدا وانت حضرتك نايمة يلا خلصيني اجهزي والحقيني مو فاضيه لك..... تركتها عشان تتجهز وتلحقها ونزلت .
نسيم بتملل: اوووففف ياربي امرها غريب عجيب .....!!عندها كل هالخدم وتحب اتعب نفسها من جد غاوية تعب ....خلني اقوم احسن ما ترد الحين واروح فيها ... قامت اخذت لها شاور سريع لبست ملابسها ونزلت عشان تساعد امها .....


نروح الحين بلد ثاني حيث موجود بطلنا سام ... <<<<<<<

على احد شواطئ امريكا كانت الدنيا ليل مشغل اغاني بالسيارة وفاتح الباب قاعد على الرمل ووالهوا يلعب بشعره جالس وبعيونه حزن غضب وقهر يحس نفسه مغفل وغبي يحس نفسه اغبى واحد بالكون يحس انه ساذج لدرجة القرف مسك قفشة من الرمل بيده وناظر لها وحبات الرمل تنزل من بين اصابعه يكلم نفسه يقول وهو مو مستوعب ولا مصدق الي صار: معقول ....؟؟؟ معقول انا سام عبد الكريم يحصلي كذا....؟؟!! معقول انا الي ولا احد بالدنيا يقدر يقص علي بشي يحصلي كذا...؟؟!! وهو في نص تساؤلاته وعدم تصديقه جت اغنية لكاظم الساهر....

قالت لكل الاصدقاء هذا الذي ما حركته اميره بين النساء
راهنتكم
سيستدير كخاتم في اصبعي و يشب ناراً لو رأى شخصاً معي
سترونه بيدي اضعف من ضعيف و ترونه ما بين اقدامي كأوراق الخريف
يا مستبده
الويل لي يا مستبده الويل لي من خنجرطعن الموده
الويل لي كم نمت مخدوعا على تلك المخده
الويل لي من فجر يوم ليتني ما عشت بعده
تلك التي اسميتها تاج النساء
اسفاه كانت يوما في دمائي
تباً لعينيها حسبتهما سمائي
انا خانني صدقي و دمرني وفائي
الويل لي
ومددت كفي كي اصافح صدمتي
شكرا لجرح كانت فيه صحوتي
هذا الذي فعلته فيَّ حبيبتي
ثمناً لاخلاصي و محبتي
الويل لي
انت التي أسميتها تاج النساء
اقسي على قلبي و مزقيه لو أساء

حس ان الكلمات دخلت داخل قلبه وشعلته نااار.... زاد غضبه و كرهه وحقده زادت قوة قبضته على الرمل وقال: لا مو انا الي يحصلي كذا واسكت لااااازممم ارد اعتباري واعلمها شلون تلعب معاي ...... ؟؟ وبصراااخ الحقيييرةة..... رمى الرمل من يده وقام....؟؟!!
(ا**لمجموعة الي بيروح لها بطلنا هم من نفس بلده الي هو منها لذلك الكلام كله بالعربي راح يكون)*
وهو بقمة غضبه صعد للسيارة وساقها للمكان الي كان فيه ولما وصل نزل لقاهم يضحكون بطريقة استفزته وقال: لا هنتي يا نفسي اقعد بالقهر وهي تظحك على حمقي....!!؟؟!! هذا الشي زاااد غضبه اكثر وحقده وهو يناظرهم من بعييييد شافها وشبت جوا ضلوعه ناااااار..... غمض عيونه وحاول يهدأ... واخذ نفس شهيق وزفير عدة مرات عشان يهدا وينفذ الي براسه ويرد شوي من كرامته واعتباره........ فكر وابتسم بخبث وتوجه لهم وهو يوجه كلامه للبنت الي قاصدها .....قال ببرود عكس داخله: ايه نسيت اعطيك شي لما طلعت من هنا وجيت عشان اعطيك اياه ياا.. وما قال اسمها ....ابتسم ابتسامة جانبية بسخرية ومد يده على جيبه وطلع منه دولار......؟؟!! والكل قاعد يناظر مستغرب مو فاهم شي....؟!؟!؟! وقفت تناظره متفاجئة كيف نقلب حاله فجأة واجى هنا وبكل جرأة...؟؟!!!!! سام: نسيت اعطيكي اجار الوقت الي سلتيني فيه كل هاذي المدة يا حلوة ....واعتقد هذا المبلغ كفاية وزيادة لك تدرين الواحد بيدفع بقدر انبساطه واستمتاعه..... واناا اشوف هذا اكثر من اللازم بس يلا بكون كريم وبعطيك اياه كله....... ورمى الدولار بوجهها ,.......كمل بنبرة كلها احتقار مع ابتسامة ساخرة: خذيه لا تستحين هذا حقك ولازم اعطيك ااياه ... هي فتحت عيونها متفاجئة و مصدومة....!!!؟!؟؟!؟ حست بهذي اللحظة انها بنت شوارع ولا تسوى شي.....وجهها نقلب وصار احمممر شوي وتصيح .... ناظر لها وحس بأنتصار وهو يشوفها كذا وابتسم ابتسامة كلها اشمئزاز كانه يشوف شي قذر وقال: تشاو ياااا ... منيرررة مشى سحب حاله وطلع ...؟؟؟؟.
اما هي فللحظة قعدت مصنمة تطالع الدولار الي عالارض قدامها ,.....من غير شعور نزلت طالته ووقفت تطالع فيه صفنت شوية تستوعب الي صار....؟!؟! فجأة ضغطت على الدولار بيدها بقوة وقالت: انا يرخصني كذا لييييه شنو شايفني .....؟؟؟ وبلشت تصيح وتكسر وتصارخ والي عندها مو قادرين يتكلمون بشي بس يتفرجون ومصدومين...... هي كانت تحس بقرف وانها بنت ما الها قيمة حست بأهااانة كبييييرة نقهرررررت قعدت تصارخ ومعصبة ووجها احممممر من التعصيب قالت: شلوووون يتجرأ ويكلمني انا كذا ؟؟ ووووربيييي ليدفع الثمن غاااااليييييي ... وخنق صوتها ونزلت دموعها لوحدهاااا وقعدت تبكي وتبكي ما عمرها حست انها رخيصة بحياتها كثر هالمرة.....

<<<<< نهاية الفصل>>>>>>




تعديل الارز; بتاريخ 18-09-2018 الساعة 12:03 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 18-09-2018, 07:45 PM
صورة الارز الرمزية
الارز الارز متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لعنتي اني اشبهها / بقلمي


وهذا ههو الفصل الثالث ارجو لكم قراءة ممتعة
(الفصل الثالث)

ارض الوطن الي يتواجد فيه ابطالنا>>>>>>>

خلنا نروح لأرزة روايتنا في غرفتها<<<<<<

فتحت عيونها بكسل ما تدري هي كم من الوقت بقت نايمة ناظرت للساعة لقتها 4,... تفاجأت أرز وفتحت عبونها على وسعها بشهقة: هييييييي كيييف نمت للوقت هذا ياربيي ...؟؟؟ قامت راحت غسلت وجهها وجت مسكت تلفونها شافت 5مكالمات فائتة من نسيم و2من صديقتها .. أرز: وه وه نسيم داقة خمس مرات وانا نايمة...!! الحين ان رجعت ادق عليها بتزفني وان ما دقيت هي بترجع ادق علي وتزفني... فخلني انا ادق احسن كذا كذا بنزف. خخخخخ...أرز وهي تدق على نسيم.....
نسيم كانت تشرب شاي مع اختها على المرجيحة الخشب عند الحديقة بالخارج وكانت تطقطق على فونها الا تشوف اتصال من أرز...... صغرت نسيم عيونها ورفعت حاجب قالت" هيييين يا أرز الحين تتذكرين تدقين انا براويك....؟؟ نسيم بنرفزة وصوت عالي ردت: والله بدرررري ويييينك انا ادق عليكي وانتي سافهتيني ولا تردين,,..... خمس مراااات وانا ادق وانتي ولا هنا هااااا انتي تعرفين اشكثر انا اكره اني انسفه ...؟؟
ريماس وهي تناظر نسيم فجعتها من صوتها العالي قالت: بسم الله... الحمدلله والشكر ......خرعتيني.. شوي شوي عليها ترى يمكن ما عادت تخلف بسببك... !!
نسيم وهي تقزها و تأشر لها بمعنى هسس اسكتي.... ريماس هزت براسها وكملت تقرأ بالكتاب الي معها
أرز: وه وه بشويش علي كلتيني بقشوري شدعوة .....؟؟ وبعدين الناس تقول السلام عليكم ..مرحبا الاول ايش هالاسلوب عفشة ......؟؟ وترى مثل ما قالت اختك قطعت الخلف حشى صوت....!!
نسيم بغيظ: بتسكتين ولا كلمة ...... ولك عييين تردين بعد....؟؟ اقووول بسسسرعة معك خمس ثواني وتقولين عذرك والا وربي سافهتك أسبوع ما اقعد اكلمك سااامعة....؟؟
أرز ببرود مستفز لأنها تحب تنرفز نسيم كثير: براحتك عاد ما احد خسران غيرك لو سويتي كذا..
نسيم شوي وتنفجر من أرز : والله كذااااا صاااارت.... ماااااشي يأرز انا براويك شوفي عيل مين الي راح يعبرك ويروح معك بكرا للمووووول.....؟؟؟ جت بتسكر.....
أرز ويه ويه صدقت هاذي وربي تعملها و بسرعة تبي ترقع: استني استني يا مجنونة يا هبلة انتي يا عبيطة تعرفين اشكثر انا اعزك واحبك معقوول اسفهك كذا من غير سبب يا بطبوط...؟؟؟!!<<<<< اما ترقييع خخخخخخخ
نسيم بلهجة غضب: بطبوط يبطك.... كم مرة قايلتلك لا تناديني باللقب هذا...؟؟ا شنو شايفتيني عندك امشي مثل البطة...... واخلصي قولي ليه ما رديتي يلا خلصت الخمس ثواني بسرعة..
أرز ولييه من جد ما ينمزح معها ذي: ولا شي يا قلبوو بس كنت نايمة خبرك الدوا الي باخذه في نسبة منوم ما أدري شلون نمت ما حسيت بنفسي ...
نسيم حست بحزن وعبست شوي و تمالكت نفسها عشان ما تحب تبين لأرز انها حزنت او زعلت عليها لانها تدري شكثر بتضايق قالت وهي تحاول تخبي حزنها وتتكلم بنبرة طبيعية: اهااا لا اذا كذا خلاص عذرك مقنع وبسامحك اعفاء...
أرز: هههههههههه الحمدلله الي صدر حكم البراءة وتم الاعفاء عني ...
نسيم باستسخاف: هاهاها ما تضحك...
أرز: المووهمم بكرا اي ساعة بنروح تراني حدددي طفشانة ابي اطلع اغير جووووو...؟؟
نسيم: الساعة 5 بمرك عشان نروح ....
أرز: اوووك تماموووز....
نسيم :تمامووووز... يلا يا قلب امي تناديني بروح لها أراكي قلبووو مواهااات.
أرز: بايووو حب مواهاتوووو.
بعد ما خلصت مكالمتها مع نسيم نزلت تبي تاكللها شي قبل موعد الدوا من الصبح ما كلت بس على كاسة النسكافيه الي شربتها..... وهي نازلة على الدرج سمعت صوت ابوها بيتكلم بالتلفون ويضحك حست بوناسة من زمااان ما سمعته يضحك بالبيت من وقت ما اختفى همام بالحادث.... فرحت كانت تبي تسمع صوته وتحس بوجوده حتى لو من بعيد جلست على الدرج عشان تسمعه وهو يتكلم بالتلفون كان جالس على الكنبة وظهره لأرز فما بيقدر يشوفها ...
ابو همام: هههههههههههه والله انت واحشني بالاكثر يخوي ... ايه ايه اكيييد والله نبغى مثل هاذي الجمعة من زمان ما اجتمعنا..... ايه ايه تمام ..... ماشي يخوي خبرهم وردلي خبر بأنتظارك يلا مع السلامة فمان الله... قام ابو همام وهو مستانس...
أرز وهي تشوفه كيف مبسوط استانست حست بفرحة..... ولما شافته بيقوم بسرعة صعدت الدرج نقز ما حبت يشوفها ويتعكر مزاجه مثل كل مرة... فكبست عجرحها ملح وكابرت على نفسها راحت صعدت لين اتأكدت انه راح لمكتبه نزلت وتوجهت للمطبخ وهي كلها حزززن ومن جدد منقهرة...
كانت جعانة حيييل بس نسدت نفسها ..... جبرت حالها تاكل كم لقمة عشان الدوا... لان اخر مرة خذت الدوا على معدة فاضية حست بطنها بيتمزع.... ارز المسكينة تاكل ودموعها اربع اربع وتقول بنفسها: يارب مين فيه بنت بالدنيا بتهرب خوف من ان ابوها يشوفها ويتعكر مزاجه...؟؟ وين فيه بنت بالدنيا مثل حالي وين..؟؟؟ وربي يبا احبك ليه تسوي فيني كذا..؟؟ وهي تشهق من بين دموعها كان في بفمها اكل وتشردقت: كحكحكحكحكح.... حست انها بتنخنق مو قااادرة حاسة بكل سعلة بتطلع روحها من الالم... وهي تسعل:كحكحكحكح ...أرز كانت تبغى تاخذ جلاس الماي بس للاسف وقع بالارض ونكسر ..زادت سعلتها ووجها صار احمممممر موو قادرة تنادي حد يجبلها مي .... ولسوء حظ أرز الشغالة كانت بالحديقة ترتب وتنظف...

ابو همام بمكتبه يراجع بعض اوراق الشغل..... سمع صوت جلاس الماي وهو بينكسر وقدر يسمعه لان مكتبة بالطابق الارضي فيوصله الصوت وسمع صوت سعلة قوية تخوف.....!! ترك الاوراق الي بيده وقام يشوف ايش في....؟؟؟ لما وصل المطبخ ....شاف أرز وجهها قالب بنفسجي كأنها بتختنق وجلاس الماي واقع جنبها جارح رجلها وبتنزف.... حس بخوووف ايش ما كان هاذي بتضل بنته...... بسرعة مشى للثلاجة وراح جاب جلاس ماي وشرب أرز شوي شوي لين هدت... وهو يمسح عظهرها بكل حنية ويقول بقلق وخوف: بنتي انتي بخير ايش حاسة فيه...؟؟؟
أرز نست كل الالم الي حست فيه من االلفرحة مو مصدقة ان ابوها لأول مرة من مدة حن عليها وكان خايف عليها...؟؟!! دمعت عيونها وناظرت لأبوها قالت والدموع مالية عيونها: ايه يبا الحمدلله صرت احسن مشكوراحس اني بخير الحين....
ابو همام ماااا قدررر يتحمل يطالع بوجهها اكثر نزل نظره للطاولة... قال وهو يحاول يخفي نبرة القساوة: اجل انا بروح الحين لازم ارجع للمكتب باقي شغل ضروري لازم اخلصه وبنادي لك سيلا(الخدامة) خلها تيجي تنظف الزجاج وتضمد جرحك.... تركها وراااح....!!
أرز حزن الدنيا كلهااااا فيها الدموع سيول سيول: لييييش يارب انا شذنبييي شذنبييييي...؟؟؟ قطع عليها صوت المنبه التذكيري.... واهي من كثر ما هي منفعلة قامت شالته ورمته بعيييد ونغمرت ببحروعالم الدموووع ...في هذي اللحظة جت سيلا ناظرت لأرز بحزن وهي تلملم الزجاج وتشوف رجل أرز تنزف تركت الزجاج وراحت تجيب صندوق الاسعافات وقالت لأرز:مس أرز انا بنزف جرهك وضمده لك ممكن..؟؟( انا بنظف جرحك وبضمده ممكن؟)
أرز بس اكتفت انها تهزر رأسها بالموافقة وكملت صياح...



في قصرابو سام>>>>>>>

كان جالس هو ومرته يشربون شاي ويسولفون ابو سام: وفاء...
وفاء: هلا...
ابو سام: كنت بفكر لي مده نطلع نروح للشاليه حقنا لنا مدة ما رحنا شوينا واستانسنا... هاا شرأيك بعطلة نهاية الاسبوع نجتمع كلنا هناك مثل زمان...؟؟
وفاء بفرح: والله خوووش فكرة من زمان نبغى كذا طلعة خلنا نروح نستانس نجتمع نشوف بعض والله اشتقت لأم ايهم وام أوس ولمتهم وسوالفهم الحلوة..
ابو سام عيل تمام خلني ادق على اخوي عبد الرحمن أأكد عليه ان نهاية هذا الاسبوع بنروح الشاليه,..خذ محموله وطلب رقم اخوه ودق عليه... : السلام عليكم يخوي شخبارك..؟؟
ابو همام: هلا مشتاق لك شخبارك انت ان شاء الله بخير..
ابو سام: الحمدلله الامور طيبة وكله تمام ايش بغيت اقولك يخوي..
ابو همام: أمر يخوي.....
ابو سام: ما يؤمر عليك عدو ... دقيت أأكدلك ان شاء الله نهاية هاذ الاسبوع بنروح كلنا للشاليه ..وألحين بكلم ماجد وعدنان أخبرهم...
ابو همام: ان شاء الله خلنا نروح نستانس بدل ضغط الشغل الي ما يخلص...
ابو سام: ايه والله صادق... يلا يخوي اسمحلي الحين بروح اخبر الباقي خلنا نرتب امورنا ونتفق...
ابو همام: ماشي فمان الله الله معك......
ابو سام : سلام فمان الله....
دق ابو سام بأخوانه وخبرهم ان نهاية الاسبوع بيروحوا للشاليه والكل وافق و رحب بالفكرة كثير...
قصر وعائلة ماجد وتحديدا في غرفة النوم<<<<<<
كان ماجد وحنان مستلقيين على التخت ويتكلمون.....
حنان: واااه اخيرا ما بغينا نروح نفك عن نفسنا شوية والله الطلعة ذي جت بوقتها...
ماجد: ايه والله معك حق حبيبتي من زمان ما اجتمعنا اشتقت للجمعات هاذي ... وولهت على اولاد اخواني المهايييف...
حنان: هههههههههه الله عليك يا قلبي حتى انا اشتقت لام ايهم وام سام حيييل ...
ماجد:ههههههههه يا حليلك بس... وهو يناظر لحنان ويتأمل جمال الي خذت قلبه وعقله ويأشر لها ويقول تعالي قربي يا حنون اشتقت لك كثثييير...
حنان ابتسمت بخجل وقربت له وصارت على ذراعه..
ماجد فدييييتك يا قلبي وحضنها وهمس لها بأذنها وقال احببك.... وكملوا ليلتهم كلها حب وغزل...
>>>>انتهى الفصل<<<<
و
<<<<< انتهى البارت >>>>>


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 18-09-2018, 07:55 PM
صورة الارز الرمزية
الارز الارز متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لعنتي اني اشبهها / بقلمي


(البارت الثاني)



<<<<الفصل الرابع>>>>>


في قصر ابو سام وتحديدا بغرفة هيثم كانت الساعة 9بالليل>>>>>>>>>
قاعد سرحان يفكر في أريج ويقول بنفسه: يااا الله اش قد اشتقت لك يا أريج ولضحكتك وهبالك اااخ يا بنت عمتي شلون تعلقت فيك وحبيتك كذا مدررري سرقتي قلبي وملكتيه .....؟! بيتذكر اول لقاء له مع أريج وكان قبل اربع سنين.....>>>>>>.
كانت قاعدة ويا نسيم وأرز وطاقينها هبال وضحك وسوالف في الحديقة الخارجية في قصر ابو سام ...
أرز: ووربي منظرها كان تحففففة قال ايش نازلة تحرك الكرسي وتهز فيه تقول تخيلوا اوقع الحين ييي وربي فشلة ههههههههههههههههههههه والله ما كملت الجملة ما لقناها غير طايحة عظهرها وانا دوريني وقتها من الضحك انسدحت عالارض تذكرين يا اريج ههههههههههههههههه.....؟؟
أريج وهي تضحك :هههههههههههههه وليه هاذا شي ينتسى وربي يومها جنابي من الضحك فقعتتتت ههههههههههههههه....
نسيم عابسه وقالت بغيظ: اسحووون عاااد ليطقلكم عرق.... اصلا من انذل ما يكون انتوا الثنتين لتركتوني اطلع لوحدي وبقيتو تكملون غداكم.... قال ايش قال صرنا دافعين حق الاكل خسارة وجعانين نبي ناكل...؟!؟ من جددددد انكم نذلات درجة اولى وانا وقتها من الاحراج رحت برا المول بكبره وساااعة انطركم لتيجون مالت عليكم بسسس من صاحبات.....
أريج: والله محد قالك تقعدين تستهبلين وحذرناك قلنالك خلاص يا بنت لتقعي وانتي ولا هنا من يدك ترى مالنا ذنب نتحمل عمايلك....
أرز بأستفزازية:<<<<< عشقهااا هالبنت تستفز نسيم خخخخخخخ>>>>>>: ايه مالنا شغل بهبالك قال تبينا نطلع عشان اهي تقعد تستهبل ووهقت نفسها وتبينا قال ايش نترك الاكل ونطلع معها ما دريتي اهم شي الاكل ترى اهم منك كلك بكبرك..... كانت كاتمة ضحكتها وهي تشوف وجه نسيم قلب احمر من التعصيب.....
نسيم بعصبية: ما قووووول غيير مااالت عليكم وعلى الي بتجلس وياكم..... قامت بعصبية ودخلت داخل.
أرز: ههههههههههههه فديتها تزعل بسرعة....
أريج: ويييييه يا أرز ليش قلتي كذا الحين ايش الي يراضيها ذي ان زعلت ...
أرز ببرود: سيبك عاد هي شوي وتروق وترجع لوحدها عادي...
أريج ما قدرت تطنش رحمت نسيم وقررت تروح تراضيها..: لا خلاص انا بروح اراضيها حرااام كسرت خاطري...
أرز: دخيييل الحنووون يا ناس ومسكت كاس العصير وشربت منه خذت لها بسكوت وكملت|: أيه روحين لها راضيها ورجعيها المخبولة ذي انا بنتظرك هنا...
أريج راحت للداخل تبي تراضي نسيم ...
كان جالس يراجع بعض اوراق الجامعة الضرورية وهو بالعادة يراجعها بالمكتب الي بالقصر... و حس انه طفش ويبي يغير جو فقرر يطلع من المكتب وكان ناوي يروح يخبل بأرز ونسيم شوية ... ما كان يدري ان أريج موجودة..... هيثم وهو ماشي متوجه للحديقة وأريج ماشية تبي تروح لنسيم و بالصدفة التقوا وقف مصنم مكانه على الجمااال الي يشوفه قدامه .... أريج بطبعها خجولة وتتوتر حييييل لو شافت حد ما تعرفه عدل(للعلم أريج وهيثم اخر مرة التقوا فيها كانت وهم اعمارهم هي 5وهو11 عشان كذا ما يعرفون بعض عدل لان عمتهم ساكنة ببلد ثاني وعايشين بعيد عنهم.... وكانوا يجوون زيارات بس مو كثير يعني بتمر سنيين لين يجوا زيارة).... وقفت لما شافت هالشاب الحليوة الي واقف قدامها ما عرفت شلون تتصرف من الخجللل ..وهيثم يطالعها وسرحان.... زاد توترها بغت تتحرك تبي تروح ولا هوووب تعرقلت بششوزها كانت بتوقع لولا هيثم لحقها باللحظة الاخيرة ومسكها من كتوفها هيثم: بسم الله عليك... انتي بخير..؟؟
أريج تعالو دوروها من الخجللل بغى يغمى عليها وجها قلب طمااط خلاااص ذاابت: أريج بخجل وتوتر ويالله بالزوور طالع صوتها: لا ما ف..يني.. شي.. وعطووول هربت راحت للداخل..
هيثم يطالعها وهي تمشي: سبحان الي خلقك شحلاتك.... حط يده عقلبه لقى نبضاته سرييعة وأبتسم ابتسامة حلوووة ورد للمكتب يكمل مراجعة اوراقه.....
قطع عليه ذكرياته الحلوة صوت نسيم الي امها طلبت منها تصعد تنادي اخوها عشان يتعشا وطبعا نسيم كسولة ما تحب تصعد وتنزل فهي من مكانها قامت تنادي.....
نسيم بصراخ: هيثممممم يااااا هيثمممممم يااااا هيثممممم .....
هيثم عصب منها : اووووووفف ما تجوووز ذي عن تصرفات اليهااااال.... نزل وهو متنرفز منها وبعصبية: وبعدييين معاك انتي ما تجوزين عن هالتصرفات صار عمرك 19 سنة... لين متى بتبقين كذا يعني هااااا...؟؟ اعقلي وكبري وووجع ....
نسيم ورجعت بيدها خصلة من شعرها وهي تحرك راسها بغرور : وليش اكبر انا احب نفسي كذا ..؟؟
هيثم وشوي بطقها من برودها: اقوووول لا يكثر وعن الهباااال .....وثاني مرة بتصعدين وتنادين عدل زي العالم ساااااامعة....؟؟
نسيم ببرود مستفز وهي ترفع حواجبها وتنزلها: مااابيي كذا ارييح... ودامك تسمعني انا اصعد واتعب نفسي ليييه....؟؟
هيثم رفع حاجب وناظرها وقال: نسيموووو شكلك اشتقتي للطق وجلدك يحكك....؟!!
نسيم بلعت ريقها لانها حست انها زادتها معاه خافت يطقها صدق قالت تبي ترقع : خلاص تعال تعشى راح يبرد الاكل يلاا يا قلبييي وابتسمت ابتسامة هبال....
هيثم وهو يشوف شلون تحاول ترقع من الخوف ضحك ما قدر يمسك نفسه : ههههههههههههههههه وربي انك تحفة ... وراحوا عشان يتعشوا.

في قصر ابو ايهم بنفس الوقت >>>>>>>>
جالسين جميعهم على المائدة بتعشون وسيف قاعد بيطقطق على تلفونه ويضحك كل شوية وعامل ازعاج
ايهم بأنزعاج: وبعدين معك هد المحمول من يدك وكل زي الناس ....
سيف وهو يرفع حاجب: انا قاعد وباكل زي الناس ولا شنو شايف استاذ ايهم قاعد فوق الكرسي واكل برجلي مثلا...؟؟ ولا قاعد العب بالاكل واحوس فيه......؟؟ وقعد تخيل حاله انه ياكل برجله وقال ووواه تخيل عاد منظري بيبقى تحفة وقعد يضحك ههههههههههههه..
ايهم بنرفزة: اقول لا يكثر وعن السخافة عاد... نفسي مرة بس تترك عنك الهبل والخرابيط وتكلمني زي الرجال الراكز الناضج...بدل ما انت تتصرف مثل البزارين..
سيف تحسس من كلام اخوه قام من السفرة يبي يختصر وقال: انا بريحك مني وبقوم بروح انام تصبحون على خير..
ايهم كان بقمة استغرابه مو عوايد سيف يسكت ويقوم من غير ما يرد....؟؟!!
هبة وريهام كانوا يطالعون بصمت:......
ابو ايهم وهو يتنهد: سيبك منه يا ايهم بكرا يعقل ويركز اتركه على راحته شاب وحابب يعيش حياته شوية..
ايهم: ادري يبا وكلامك على العين والراس بس لين متى وهو بالهبال وكل شي ماخذه لعب...؟؟ يبا انت تدري في مواقف كثير مرت كان لازمها الجدية والحزم وهو قعد يستهبل ويضحك مو صغير يبا عمره 22 سنة ابي افهم شنو الي غيره ما كان كذا...؟؟!!
ابو ايهم بأسى: مدري ايش قلب حاله من وقت حادث همام وأرز وهو نقلب 180 درجة.....؟؟
ايهم حس بحزن قال وهو يقوم: الحمدلله شبعت بروح انام تصبحون على خير..
ابو ايهم وام ايهم: وانت من اهله....
هبة تعكر مزاجها وقررت تقوم تصعد لغرفتها: وانا الحمدلله بعد شبعت تصبحون على خير وحبت راس امها وابوها وصعدت...
ريهام وكانت عادي ما تاثرت: وانا بعد بصعد انام حبت راس امها وابوها وصعدت......
ام ايهم وابو ايهم: وانتوا من اهله.....
ام ايهم زعلانة ما تدري شنو تقول او ايش تسوي غير انها تسكت وتشوف الايام ويش مخبية وموكله امرها لله... ومن غير احساس منها نزلت دمعتها....
ابو ايهم شافها كذا مسك يدها وطبطب عليها مسح دمعتها وقال: لا تحزنين وتشيلين بقلبك يا خديجة ان شاء الله بينصلح حاله وبيرد مثل قبل..
ام ايهم بحززن وصوت مخنق :ادري يا عدنان بس مو هذا الي مخليني احاتي سيف.... انا الي حاز بنفسي كل ما اطلع بعيون ولدي بلاقي حزن كنه يحاول يخفي هالحزن والاسى بهاذي التصرفات..؟؟.
ابو ايهم بأسى : لا حول ولا قوة الا بالله... خلاص اهدي الا ما ربنا يفرجها خلنا نقوم ننام...وراحوا ينامون...
عند هبة بالغرفة كانت جالسة عالسرير حزنانة على سيف شلون قلب وصار كذا...؟؟ تذكرت كيف كان يوم العزا قاعد ولا قال كلمة كنه شبح ما له موجود.... ولا نزل حتى دمعة ....؟؟ مع ان همام كان غالي عنده حيييييييل... وهي غارقة بالتفكير في اخوها قطع عليها صوت باب غرفتها يدق وكانت ريهام.. ....
ريهام وهي تدخل جلست على السرير جنب هبة: ليه مو نايمة للحين....؟؟؟.
هبة وهي تتنهد: افكر بحال سيف ولين متى بيبقى كذا...؟؟ وربي كاسر خاطري احسه في اوقات كثير خاش عننا شي مو قادر يقوله او يفصح عنه.....
ريهام وهي تهز رجليها بالهوا وتتأفف:هففف.. ايه هو حاله كذا من لما الحادث.... هذا بس الي يجيلنا من ورا أرز واخوها القرففف بسسس......
هبة كشرت وبنبرة تعصيب: ريهاام شنو هالكلام هذا ...؟؟ عيب عليك الزلمة مات وانتي تقولين هالكلام ...ما اصدق ايش كم الكره والسواد بقلبك..؟؟ وشنو سوا لك اهو عشان تقولين كذا...؟؟؟ وأرز المسكينة كافي الي صارلها ما بي اسمعك تتكلمين عنهم كذا مرة ثانية ..... وبنبرة تحذير: سمعتي..........؟؟؟؟؟
ريهام بعصبية: اقووول هاذي...(تقصد أرز) الي تدافعين عنها لو فيها خيييييير ما كان ابوها سافها كذا ويعاملها كنها بنت غريبة مو بنته .....وبعدييييين كيفي انا قول الي اريد وقت مابي ما احد له عندي شي ....وبعدين همام مو معروف عايش ولا ميت للحين ما احد لقي جثته مدري عنه عمي شلون سوا العزا من غير جثة...!!؟؟
هبة وصلللت معها من اسلوب ريهام الي قلبها ملياان كره وخصوصا تجاه أرز : صدق انك انسانة بليدة وما تحسين قووومي روحي لغرفتك ابي انام يلاااااااااا....
قامت ريهام وطلعت راحت لغرفتها...
هبة: مدري هالبنت لمين طالعة قاسية ومتبلدة المشاعر كذا...؟؟ استغفر الله بسسس خلني انام ابركلي....

في امريكا حيث يوجد بطلنا سام>>>>>>


جالس في الشقة الي استأجرها عشان الدراسة قاعد حاس بقلبه حزن و كره بيكبر يوم بعد يوم ما عاد يطيق شي اسمه حواء... يكرهم كره مو طبيعي وفقد الثقة فيهم ....حاس انه غبي شلون نقص عليه بهاي الطريقة...؟؟ مو قادر ينسى تغير صار انطوائي.... دوم جالس لوحده انقطع عن اصدقائه الي كانوا دوم يحاولون يطلعونه من الي اهو في بس هو ما كان يعطيهم وجه.... بالاخر يأسوا منه... صارت حياته من الجامعة للشقة ومن الشقة للجامعة ودراسة .... اخر مرة دق على اهله حس ان نسيم شوي وبتكشفه لانها اكثر شخص قريب له في العايلة .... تفهمه كويس وتحس فيه فقرر ما عاد يدق عليهم لين ما يروق ويهدا حاله ما يبي يقلقهم عليه.... وهو ما ضلله شي شهور ويخلص ويرد لبلده وعيلته.....



نعود لارض الوطن..<<<<<<

أرز جالسة تضبط نفسها عشان بتروح للمول مع نسيم....

نسيم جالسة تفكر في اخوها سام له اربع شهور ما دق عليهم..... قلقانه عليه خصوصا بعد اخر مرة كلمته فيها حست انه خاش عنهم شي.... نسيم بتدعي وتقول يااارب ان الي احس فيه يكون مجرد هواجس مو اكثر... الله يحميك يخوي ويردك سالم لينا يارب ...ونفضت كل هالافكار من راسها وقامت تجهز نفسها...

جالسة تناظر الساعة.. عاقدة حواجبها وتهز رجلها بعصبية أرز: اففففف وينها ذي تأخررررت وبعدين عاد ..؟؟ قالت بتكون هنا خمسة والحين الساعة ستة.... ولا الغبية ادق عليها وما ترد ..؟؟اففففف..... الا ويدق محمول أرز وطالعت الرقم لقتها نسيم أرز بعصبية: والله وبدرررري عليك بعد ليه داقة اقول خليك كمان ساعتين سافهتني وما تردين......؟؟
نسيم بتضحك: هههههههههه وربي ما انتبهت يا قلبي للوقت وكان المحمول صامت ما سمعته ... انا خلاص وصلت وبستناك تتحت يلا انزلي.....
أرز بغيظ: مووووووو نازلة خليك انطري مثل ما نطرتيني للحين وهاااا...
نسيم :يوووه عااااد أررز خلاص مرقيها ....هي هالمرة الي تأخرت فيها عليك لا تصيرين معقدة ...؟؟ويلا انزلي خلنا نلحق نفر شوية...
أرز بتفكير :مممممم بما انها اول مرة تعمليها وتتأخرين خلاص بسامحك... بس ديرييين بالك تعيدينها مرة ثانية وربي ما امرقها سمعتييي..؟؟
نسيم: سمعت سمعت يلا انزلي.....
ونزلت أرز ركبت مع نسيم بالسيارة وانطلقوا للمول......

في المول أرز ونسيم يفرون من محل ملابس لشوزات لاكسسوارات ما خلوا محل بالمول ما راحوا له... ليين تعبوا ورجولهم وجعتهم فقرروا يجلسون بكافي يشربون شي؟.... أرز ونسيم جالسات يشوفون المنيو يبون يطلبون...
أرز:مممممم انا بطلب لي ايس كوفي..وانتي نسيم ايش تبغين تشربي....؟؟
نسيم كانت قاعدة تفكر بأخوها وسرحااانة ومو مع أرز بالمرة,...\

أرز استغربت من نسيم الي تكلمها وما ترد أرز وهي تشوح بيدها قدام وجه نسيم وتقول :هلووووو انا اكلمك وين رحتي...؟؟؟!!
نسيم الي صحت من سرحانها على صوت أرز: هلا أرز ايش بغيتي..؟؟
أرز رفعت حاجب : لا احلفييي....ايش فيك من اول ما طلعت معاك وانتي مو على بعضك في شي..؟؟
نسيم بتحاول ما تقلق أرز معها قالت: لا ما في شي... بس كذا بفكرانه قريب بتفتح المدارس وبنرجع للقرف مرة ثانية.
أرز بعدم اقتناع: اهااا وبتحسبيني الحين بصدق ان هذا الي قالقك...؟؟؟ انتي اخر واحد يقلق بالمدرسة تكلمي نسيم قبل ما اعصب عليك...
نسيم وهي تتنهد تدري عدل أرز عنيدة وما راح تهدها بحالها لين تعرف ايش فيها: افكر في سام له شهور ما دق علينا مو من عوايده يبقى كل هالمدة من غير ما يدق..
أرز: عادي يمكن مشغول انت تدرين هو يدرس تخصص جراحة قلب مو سهل ابد..
نسيم: ادري.. بس اخر مرة كلمته ما عجبني صوته حسيت ان في شي خاشه صوته وهو يكلمني قلقني عليه حيل..
أرز تبي تطمن صديقتها: عادي يا قلبي يمكن كان تعبان من الدراسة وتهيألك انه في شي ما تخافي بس انتي ادعين له يرد لكم قريب بالسلامة..
نسيم: الله يرده لنا سالم ياااارب وان شاء الله مثل ما تقولين تطلع اوهام براسي...
وكملوا شرب وسوالف وبعد فترة ردوا للبيت...

<<<<انتهى الفصل>>>>>


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 19-09-2018, 11:27 PM
صورة الارز الرمزية
الارز الارز متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لعنتي اني اشبهها / بقلمي


(الفصل الخامس)

نهاية الاسبوع والجميع قاعد يتجهز عشان يروحون للشاليه >>>>>>>>>>
عند قصر ابو سام الكل مجتمع يبون يقسمون نفسهم بالسيارات............:
أرز نسيم ريماس مع هيثم<<
هبة وريهام مع اخوهم ايهم<<
ماجد مع زوجته وعياله بسيارتهم<<
ابو سام وابو همام بنفس السيارة مع زوجاتهم<<
ابو ايهم وزوجته راحوا بسيارتهم<<
اماا سيف كان الود وده ما يروح معاهم حاول يتهرب كثير بس ما زبط معاه... ابوه اصر عليه يجي وما خلاله مجال يناقشه. ..... عشان يضمنو انه يجي وما يطنش خلوه يجي مع ليث صديقه بالسيارة... وبنعرف بعدين ليش سيف ما يبي يروح معاهم وفيه سبب قوي بنعرفه خلال الاحداث....ليث صديق سيف الروح بالروح ويدرسون سوا نفس التخصص ...هو الوحيد الي يدري ليه سيف حاله انقلب من وقت الحادث بس ما يقدر يخون ثقة سيف ويقول عشان كذا هو حافظ السر وساكت....
بعد ما تأكدوا ان جميع الاغراض موجودة وما نسوا شي كل واحد ركب سيارته وانطلقوا الى الشاليه>>>>>
بعد نصف ساعة بالطريق.....:
سيف ساكت ما تكلم طول الوقت...ليث وهو شايفه سرحان وساكت رحمه وحاس فيه لانه يعرف سبب سكوته فحب يكسر حاجز الصمت و يحارشه شوي: ايوة يا ابو الشباب وش صار معاك بعدين وين وصلت...؟؟
سيف لف على ليث بأستغراب وقال: هااااااا... شصار معاي بشنو..؟؟
ليث ببتسامه: بالموضوع وغمزه......
سيف زاد استغرابه: اي موضوع...؟؟!!!
ليث وشوي بيضحك على شكل سيف : الي خبري خبرك الموضوع ما غيرررره ..
سيف صفن شوي وستوعب ان ليث يستهبل وياه ابتسم وقرر يكمل استهبال مع ليث: والله يا طويل العمر رحت وكلمتها وخذيت رقمها واتفقنا نلتقي بمطعم بعد الدوام...
ليث بضحكة:ههههههههه والله وطلعت منت هين يا اللعيين..
سيف: هههههه افااااا انا سيف ما في شي يصعب علي بعجبك وغمزه..
وكملو استهبال طول الطريق وليث استانس ان قدر يطلع سيف من سرحانه وحزنه الي هو فيه...
سيارة ابو سام قاعدين يتكلمون عن احوال الشغل والشركات وزوجاتهم بيتكلمون عن احوال البيت والولاد ...
في سيارة ماجد مقضيها ضحك وغشمرة ويا حنان ولا يخلو الامر من بعض الغزل والحب...
سيارة ايهم .....
ريهام قاعدة لاوية بوزها وكل شوي تقط كلمة وتتأفف: اففف يعني ابي افهم كانت هاذي الطلعة ضرورية..؟؟ ما بناخذ منها غير الغثة...
هبة : والله ما غيرك الي بيغث اقول اسكتي صدعتي راسي لك ساعة تحنين خلاص..
ايهم اعطى ريهام من خلال المراية نظرة خرعتها وقال: اقول لا يكثر مو عاجبك بتسكتي فهمتي....؟؟ وشغل المسجل يبي يسمع اغاني ويروق بدل تذمر اخته الي أزعجه وخرب مزاجه...
ريهام كشرت ولوت بوزها موعاجبها الوضع...
سيارة هيثم قاعد يدندن ويغني ويا المغني وكانت شغالة اغنية شالع قلبي...
نسيم بأنزعاج: يخي اسكت عاد خربت الاغنية بصوتك نبي نسمع ونستمتع اففف..
أرز: ايه والله خرب ام الاغنية بصوته..-_-
هيثم طفى المسجل عناد فيهم صار يغني بصوته: ولاي لاي لاي لاي يا دوخة راسي انت واحلى دوخة راس يالمبدل احوالي واني ميت فيك...
أرز ونسيم متغاظين: شغل المسجل بلا بياااااخة
هيثم وهو يرفع حواجبه وينزلهم يبي يقهرهم: نو نو ما في انا بغنيلكم بصوتي طول الطريق ابرك من هالمسجل.....
أرز ونسيم شهقو وسوا قالو: لااااااااااااااااااا والي يسلمك...
هيثم وهو يبتسم: بسكت وبشغله بس عندي شرط...
نسيم وأرز طالعوا بعض وقالوا بتملل: ايش هو..؟؟
هيثم ابتسم بخبث وقال: تحبون يديي وتعتذرون.... وبعد تعترفون ان صوتي حلو واحلى من صوت الي كان يغني يلا...
أرز بأستنكار: لااااااااااااا احلف عاااااااااد لو تموت ما حبيت عيدك ويييع لا انا اقول غني طول الطريق احسن....قال ايش قال احب يده
نسيم: اقول هيثم لا تزودها ترا مو طالبين هبالك شغل المسجل يلاا عاااد..
ريماس جالسة قدام بس تسمع وتبتسم عهبالهم....
هيثم وهو يسوي نفسه يفكر قال:مممممم خلاص رحمتكم مابيكم تحبون يدي بس اعتذروا وبيمشي الحال..
أرز ونسيم بدون نفس: اسفييين..
هيثم ابتسم وقال: وين الاعتراف...؟؟؟؟
أرز: اعتراف شنوووو...؟؟
نسيم بتملل: هيييي عااااد يخي صوتك يجننن احللى صوت بالعالم اخلص وشغل هالمسجلللل
هيثم: هااا ما اسمع أرز الاعتراف....؟؟
نسيم بترجي: أرز والي يسلمك اعترفي فكينا من سخافته...
أرز بسخرية : صووووتك يجنن عاد تدري ااخاف على حنجرتك الذهبية وصوتك يروح ولا كان قلتلك غنيلنا انت بدل المسجل تراها فرصة ما تتكرر بس شالعمل نبي نحافظ عصوتك عاااد ...
هيثم: ههههههههههههههههههههه ايييه كذاا اتسنعو من الاول ناس ما تيجي االا بالعين الحمرا....
ورجع شغل المسجل الا تطلع اغنية يا اول عشق والي كانت أرز تسمعها دوم من اخوها همام وهو يغنيها ويعزفها عالجيتار لها ..
أرز اول ما سمعتها حست بقلبها نقزة وحست انها مشتاقة حييييل لاخوهاااا حزنت كثييير وتبي تبكي بس ماسكة نفسها ما تبي تخرب عليهم الطلعة....
هيثم يعرف ان هاي الاغنية كان همام يغنيها كثير لأرز لانها تحبها كان يبغى يطفيها عشان ما ييبي أرز تزعل بس اهي قالت له يخليها ..
هيثم بحزن: أرز ا أكيد ما تبي اطفيها....؟؟
أرز وعيونها كلها دموع هزت راسها بمعنى ايه معليش خلها شغالة.. وركت راسها على الشباك وسرحت بذكرياتها مع اخوها, ومن غير شعورهربت من عينها دمعة.....
نسيم بان على وجهها ملامح الحزن وحضنت أرز من كتفها وتمت حاضنتها طول الطريق...
وبعد ساعة الكل وصل ....
من بعد ما وصلوا الشاليه الجميع نزل اغراضه دخلها للداخل... والشباب طلعوا عدة الشواء وكرة الطائرة الي جايبينها عشان يلعبون فيها ....وهم بناقلوا الاغراض سيف كان حامل الفحم وقدامه كان واقف هيثم بيركب عواميد الشواية وبيحضر نفسه عشان يشوي...
سيف كان قريب لهيثم قال واهو يناديه :سيف بمزاح: اقوول هيثمم بنسلمك الشوي ترا دير بالك نبيه سنع وعدل مو ... وما انتبه على الحجر الي قدامه ما كمل جملته الا هو واقع ومطير كيس الفحم على هيثم وعباه شحار من اوله لأخره ...
ايهم ما قدر يمسك نفسه وصار يضحك من قلب على الموقف الي شافه:هههههههههههههههههههههههههههههه
هيثم بعصبيه: يااالتببببن شوف شنو سااويييت الله ياخذك يا مهوي يا الدلخ يا المصرقع ....
سيف وهو متألم لانه وقع على وجه واذى خشمه: يخي مو قصدي ترى
... وهو يحط يده على خشمه:ااااخخ يا خشمي يعورني...وكمل انت شفتني اني وقعت والكيس طار من يدي من غير قصد فماله داعي تزفني هالزفة..
ليث ما قدر يقاوم كان كاتم ضحكته بس لما شاف شكل سيف ما قدر يكتم ضحكته اكثر:ههههههههههههههه منظرك يبيلك صورة وانت كذا....
سيف مضيق عيونه: اقوووول كل تبن انت احسن غثيث....
ليث يكمل ضحك مو قادر يرد:ههههههههههههههههههههههه
سيف بغيظ من ليث الي يضحك عليه: ما اقول غير مالت عليك بسسسس .....
من بعد ما بدل هيثم ملابسه رجع يحضر للشوي هو وايهم......
ليث قاعد ينظف انف سيف لأن نزف شوي من الوقعة.... وكل شوي يضحك مو قادر يكتم ضحكته... وسيف يعطيه نظرة نفسه يطقه سيف وهو يبعد يد ليث عنه بقوة:ليييييث ان ما سكت الحين وربي طاقك طق اطلع كل حرتي فيك......
ليث وهو يحاول يكتم ضحكته:ههههه احم خلاص بسكت بس تعال خلني اكمل تنظيف الجرح......

عند البنات قاعدين يحضرون السلطات والمشروبات ويساعدون امهاتهم في اللحم ويغرزونه بالسياخ...
أرز وهي تكح وتعاطس وعيونها تدمع وحالتها حالة كحكحكحكح هااتسوووووو.... قالت بنرفزة: نسيييم ووجععععع اللحم هنا تكتين الفلفل بوجهي ليييييه كحكحكحكحكح يما ابي اعطس هااا هاا هاتسوووووووووووو يا العلة...
نسيم وهي تضحك عمنظر أرز مع خشمها وعيونها الحمر : ههههههههههههه وربي مو قصدي هو طار بوجهك مع الهوا ههههههههههه........
أرز بعصبية: وتضحكين بعد انا ااراوبك وحملت الفلفل تبي ترش على نسيم وهربت .....
أرز تلحقها وتقولها وقفي يالمطفوقة وربي لاراويك.... وهوووب ما تلاقي نفسها الا خبطت بششي قاسي ووقعت عالارض وقع منها الفلفل ونكسرت العلبة وتناثر بالارض ......
سيف كان في طريقه لداخل الشاليه يبي يجيب المروحة حقت الفحم ما لقى الا شي خبط فيه والمه ......؟؟؟وهو يناظر الي عالارض جمدد مكانه ....مو قادر يتحرك.... يبي يروح ما يبي يناظر لها مو قادر كل ما يناظرها يحس بتأنيب ضمير وحزنن .....؟!؟


>>>>انتهى الفصل<<<<

في انتظار تعليقاتكم



تعديل الارز; بتاريخ 19-09-2018 الساعة 11:51 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 21-09-2018, 12:05 AM
صورة الارز الرمزية
الارز الارز متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لعنتي اني اشبهها / بقلمي


هذا هو الفصل السادس ارجو لكم قراءة ممتعة

(الفصل السادس)



أرز تحس مو قادرة تاخذ نفس ..... خنقت ووجها حمممر وصارت تكح.....
سيف شافها كذا خاف عليها نزل لها وقال بخوف: أرز انتي بخير..... أرز شفيك..... اناديلك امي تساعدك .....؟؟؟؟!!!
أرز وهي تسترد نفسها شوي شوي قالت بصوت يادوب طالع: لا ماله....كحكح..... ماله داعي تقلقها و لا تحاتي شوي واصير كويسة....... عادي ما في شي لا تخاف وابتسمت ابتسامة خفيفة تبي تطمنه....
سيف حزييين يحس هو السبب بالي هي فيه قالها وصوته كله حزن: اسف أرز ما كان قصدي.....
مد يده لها وساعدها انها تقوم وقالها خلي بالك عنفسك,..... مشى راح ورد للشباب وفي داخله حزن الدنيا كلها.....
عند ايهم وهيثم كانوا بيولعون الفحم... بعد ما خلصوا و صار جاهز الفحم للشوي...... راح هيثم عشان يجيب اللحم والدجاج.... وهو راد شاف على االكرسي بالخارج أرز جالسة....... راح لعندها وهو يتسائل ويا نفسه: ايش الي مجلس أرز هنا لوحدها وهاده البنات...؟؟!!

هيثم وهو يقترب من أرز خطرله فكرة نذلة وبغى ينفذها ابتسم بخبث وهو يتقدم بحذرمن غير ما يطلع اي صوت لين صار ورا أرز وفجأة: بووووووه.....
أرز خافت ونقزت من مكانها..... كانت تبي تزفه على هالحركة بس ما قدرت لانها صارت تسعل بشكل قوووي ويخووف وخنقتت ...
هيثم بخووووف ترك اللحم من يده وراح لأرز وهو يمسح عظهرها: أرز بسم الله عليك.... ايش صارلك ...شفيك..؟؟؟ حاولي خذي نفس شوي شوي تنفسي...!!!.
أرز وهي تحاول تنفذ كلام هيثم: كحكحكح..كل ما تحاول تاخذ نفس تسعلل وتزيد الخنقة....
هيثم ضرب على جبهته تذكر أرز ومرضها بسرعة قالها: أرز وين دواك بسرعة....؟؟
أرز اشرت له على حقيبتها الي كانت بالداخل على الكنبة...... راح هيثم بسرعة جابه وعطاها جلاس ماي شربها الدوا وبعد شوي أرز راقت ورجعت طبيعية...
هيثم تنفس براحة لما شافها ردت طبيعية ندم ولام نفسه على غبائه..... قالها: اسف يا قلبي سامحيني وربي نسيت .....ما قصدت حبيت بس امزح معاك....
أرز شوي و تصيح..... زهقت من مرضها وحالها ..... تعبت من ان الكل حريص معاها خوف عليها مللت من مرضها الي جالها من بعد الحادث.... مو عارفة ترد مثل اول كل شي تغير عليها... قالت وهي كاتمة دموعها: عادي يا هيثم ما صار شي لا تحط ببالك .....
حبت تغير الجو الكئيب ناظرت اللحم وقالت بمزاح: والله شكلك يا هيثم ناوي على نفسك...؟؟ ترى ان جاعوا الربع ياكلوك بدل اللحم ان درو انه للحين ما نشوى ...
هيثم والي يناظر اللحم وضرب على جبهته: وليييييه وربي الشباب ليزفوني زفة مرتبة الحين....
أرز وهي تضحك:هههههههههه قوم روح لهم قبل ليجون يدوروك يلقوك هنا يساون لك سالفة..
هيثم ضحك وقال: ههههههههههه معك حق خلن اقوم ....وانتي بعد قومي تعالي اجلسي ويا البنات لا تبقين هنا لوحدك يلا...
أرز وهي تقوم يلا وراحت للبنات وهيثم راح للشباب ... طبعا زفوه عشان تاخر عليهم ...

أرز وهي متوجهة مكان جمعة البنات.... شافت كرسي بعيد عنهم شوي.... راحت وجلست عليه ما كان لها خلق لشي ...بس تبغى تقعد لوحدها.....
نسيم تناظر لأرز بأستغراب وتقول لهبة الي كانت جالسة جنبها: يوه... ؟!!! ويش فيها أرز جالسة هناك لوحدها مو عوايدها تسفهنا وتجلس لوحدها...؟؟؟؟ ليكون ريهام نقلت لها العدوة وصارت نفسيه زيها.....؟؟
هبة وهي تضحك على نسيم الي تتكلم بحرية وناسية نفسها: ههههههه اقول ترى ريهام اختي وما ارضى عليها...
نسيم وهي تحرك فمها شمال ويمين قالت: يوووه ونعم الاخت والله..... وبعدين ما قلت شي غلط انا كاهي هناك جالسة لوحدها لاوية بوزها ومكشرة مو عاجبها شي .....!!! مو فاهمة انا هاذي اختك لمين طالعة كذا مااالت عليها ..؟؟؟ ليه مو طالعة لك وجهك سموح وروحك حلوة وش حلاتك فديتك .....
هبة وهي مبتسمة: يا قلبي والله تسلمين لي.. اما أختي فما قول غير الله يهديها بسسسس..مدري هالطبع متى بتغيره..؟؟
نسيم: أمييين.... نسيم وهي تتذكر أرز: يووووه نسيت أرز كله من اختك النفسية .....خلني اقوم اروح لها اشوف شنو سالفتها هاذي الثانية....؟؟
قامت نسيم راحت لأرز ولما وصلت عندها جلست على كرسي بجنبها .....
أرز كانت جالسة و تفكر في حالها واذا ممكن يتغير في يوم من الايام ولا بتبقى كذا...؟؟؟ لانها خلاص ملت وتعبت ما تدري لين متى تقدر تتحمل...؟؟ صبرها خلاص قرب ينفذذ...أرز تنهدت تنهيدة من قلببها كلها حزن وتعبب ..... قطع عليها تفكيرها وسرحانها صوت نسيم وهي تقول بصراخ: هلووووووووو أرزززززز بكلمك انا سامعتيني.......؟؟
أرز وهي تغمض عينها بسبب نسيم الي أذت اذنها من صوتها وبأنزعاج: وووووجععععع ليه تصارخين....؟؟
نسيم وهي جالسة عالكرسي.... ردت ظهرها لورا تخصرت لأرز وقالت: لااا عاااد احلفي...؟؟ اقول احلفي مرة ثانية .....؟؟؟ لي ساعة جالسة اكلمك وانتي بعالم ثاني مدري وين رايحة...؟؟!! سكتت شوي و ابتسمت ابتسامة خبيثة صغرت عينها وقالت: ليكووووون واقعة بشباك احد وتخشين عني ولا تقولييييين لي...؟؟؟ يلا اعترفي منو قولي ما بقول لاحد اوعدك..؟؟
أرز ناظرتها بطرف عينها وقالت بقلة صبر: والي يسلمك نسيم بلاش سخافة من جد مو رايقة لهبالك الحين...
نسيم قطبت حواجها وطالعت أرز لاحظت ان أرز زعلانة من شي... استسخفت حالها هي قاعدة تستهبل وتمزح وصديقتها مضايقة.. نسيم قربت لأرز مسكت يدها بحنان وقالت: أرز ايش فيك يا قلبي قولين لي ويش مضايقك لا تخشين عني شي ..؟؟؟
طبعا أرز ما راح تقول لنسيم عن الي بقلبها لأنها ما تبي تخرب عليها الرحلة فقالت: ما في شي بس كذا حبيت اجلس مع نفسي شوية عادي يعني... حبت تغير الموضوع حطت يدها عبطنها ودورتها بحركة تدل انها جعانة قالت وهي تتصنع التذمر: نسيييييم ايش ذا اخوكي ليه كذا بطئ ...؟؟؟ انا متت من الجووووع ابي اكل...
نسيم والي تفهم أرز عدل ومتأكدة انها تخش عنها شي بس ما حبت تضغط عليها لان شايفتها مضايقة وقالت: خسى الجوووووع قومي معي تعالي نشوف ايش الي جهز وناكل منه ...
أرز وهي تقوم : يلا تراني حدي جعاااانة.....



بعد ما الكل خلاص اكل وشبع ...قاعدين الي يسولف والي يلعب ....


ابو ايهم وابو سام وابو همام جالسين بيشربون شاي ونسوانهم قاعدين وياهم ...اما الشباب كانوا يلعبون كرة طائرة معهم عمهم ماجد والبنات يشجعونهم ...
ابو همام وهو يوجه كلامه لاخوه عبد الكريم: تخيل اني اكتشفت بالشركة عندي المحاسب أختلس فلوس وانا مدري...؟؟
ابو سام: أيه وشلون كشفته...؟؟!!
ابو همام: كان فيه بيدي صفقة كبيرة اصريت اني يومها أراجع الحسابات بنفسي ووقتها تفاجأت ان الحسابات فيها غلط وان أحد متلاعب فيها ...!!! وانا يا غافل الك الله ....
ابو سام بعتاب : وانت شلون تترك الحسابات بأهمال كذا...؟؟ المفروض كنت تراجع كل شي بنفسك اول بأول الزمن هاذ يخوف وانا اخوك..
ابو همام: هذا المحاسب كنت أأمنه على جميع فلوسي وهي كانت المرة الوحيدة الي صار فيها كذا .... ما كنت اتصور لو 1% انه يساويها ويختلس..... ولا انت تعرفني انا كثير حريص على فلوسي وشغليي ما أأمن لأي احد ولو ما كنت شايف انه كفو ما سلمته حسابات الشركة ابد..
ابو سام: و بعدين شنو تصرفت معاه...؟؟
ابوهمام: طلبته لعندي وواجهته..... هو بالاول انكر بس لما واجهته بالحسابات الي معاي اعترف بكل شي وقام يبكي بحرقة ويقول انه انجبر يعمل كذا عشان علاج ابنه كان مكلفه كثيير.... بغيت اسجنه بس كسر خاطري يوم قعد يترجاني ويحلف ما تتكرر وانها اول واخر مرة ومستعد يعمل اي شي عشان اسامحه لو حتى يضطر يبيع بيته ويرجعلي الفلوس المهم اسامحه...
ابو ايهم بفضول سأل: وايش صار بعدين سامحته...؟؟؟
ابوهمام: قلتله بعطيك اخر فرصة... وحذرته ان تكررت بسجنه وما راح اسمع منه اي عذر ولا راح اسامحه..
ابو سام: ورجعته يشتغل عندك عادي يا عبد الرحمن مو خايف يرجع يختلس مرة ثانية ..؟؟ترى الي يعملها اول مرة يكررها مرة ثانية وثالثة,....؟!
ابو همام ببتسامة: لا تخاف يا عبد الكريم اخوك فطن ما يفوته هالشي... انا حاطة تحت الاختبار دون ما يدري حركه مشبوهة مني مناك عطول بينطرد...وبينحبس
ابو أيهم: ايه يخوي انت بالامور هاذي ما في خوف عليك..
ابو سام: عافية عليك وربي قدها... وكملوا سوالف....

بالناحية الثانية كانت وفاء (ام سام).,و حنان مع خديجة (ام ايهم) يسمعون القصة,....

وفاء قالت بلوم وغضب: يعني يكسر خاطره موظف عنده لمجرد ان بكاله وحلفله ما يعيدها ومو كاسر خاطره بنته المسكينة الي يعاملها بقسوة وجفاء.....؟
خديجة بهمس:اوسس قصري حسك ليسمعك الحين ويساوي لك سالفة ....
وفاء بغيظ: يعني انت هاذ الي هامك الحين يسمعني ولا لا...؟؟
خديجة بأسى قالت: يا وفاء وانا بعد أرز كاسرة خاطري... ومو عاجبني وحاز بنفسي بعد مثلك انه يحن عالغريب وتارك بنته..... بس مو طالع بيدنا شي غير ندعي ربنا يحنن قلبو عليها...
وفاء :اميين يارب الله يهديك يا ابو همام...
حنان بتنهيدة ومن قلبها تقول: امييييين ...
خديجة وهي تناظر لأوس بيده لعبة ونايم على الكرسي ضحكت وقالت:ههههه يا حليله ابنك يا حنان من التعب نام على الكرسي..
حنان وكان بحضنها ابنها الصغير نايم قالت: ايه لعب كثير اليوم نهد حيله.... خلني ادخل اخوه النايم بحضني للسرير وارد اخذه انيمه بسريره... وقامت حنان تودي ولادها....

الشباب وهم يلعبون بالكورة كانوا كالتالي:

ايهم هيثم ماجد بفريق<<<<<
ليث وسيف كانوا بفريق.<<<<<<.
ماجد وهو يرمي الكرة بقوة وسيف كان يحاول يمسكها بس ما قدر...... ماجد بفرحة وصراخ رفع يدينه ويغني:وفززززناااااااا وهيييييييه اوليه اوليه اوليه اوليه .....ايهم وهيثم راحو حضنوا عمهم ووقعوه ووقعوا فوقه,,... ماجد وشوي بينخنق: قووم يا المفهي انت وياه خنقتوني... ما كانت لعبة ذي تموتوني عشانها قووم وهو يدفعهم عنه,..
هيثم وايهم وهم يقومون :هههههههههههههههههههههههه
سيف وهو متغاظ يقول لليث: كله منك انت الي قعدت تستهبل وما تلعب من جد وخليتهم يفوزون...
ليث بأستنكار رفع حاجبه : لا عاااااد.... من الي كل شوي يسرح مدري وين ...؟؟وما يصحى الا والكرة جاية بالارض..
سيف : انا الي اسرح ولا انت الي دلخ وما تعرف تلعب....؟؟
ليث بنرفزة: دلخ بعينك سيف عن الغلط عاااااد ......
سيف كان يبي يرد على ليث الا ما يلقى غير الكرة بنص وجه.....!!!
ماجد بجدية يوجه كلامه لليث وسيف: بس عن تصرفات اليهاال هاذي نازلين تتهاوشون على لعبة وانتوا كبركم هالكبر....؟؟ استحوا عااد ..
طبعا سيف يحس بدواااااار مو طبيعي.... لأن الكرة اجت بخشمه ... وهو اصلا كان واقع عليه من قبل يحس انه بيفقد توازنه خلاااص الدنيا لفت فييييه ووقع عالارض مغمى عليه...؟!!!!!
ليث نزل لمستوى سيف وقعد يضرب خده عالخفيف وبخوف: سيف سيف قوم سيف تسمعني سيف...؟؟!!!!
البنات شهقو بخوف وخصوصا ريماس بغت تموت من الخوف عليه .....وراحوا يركضون جهة سيف....
ماجد بخوف: هيثم جيب موية بسررعة....
هيثم وهو يطالع الموية الي كانت محطوطة عالارض قريبة منه عطول راح خذها واعطاها لعمه ماجد قعد يرش شوي شوي على وجه سيف لين فتح عيونه شوي وصحصح.....ماجد بقلق:سيف انت بخير تسمعني...؟؟؟
البنات كانوا يناظروا بخوف وقلق وريماس شوي وبتصيح....
سيف وهو يفتح عيونه ببطئ يشوف عمه والكل حواليه قلقانين قال: انا بخير لا تحاتون.....
لف نظره لريماس شافها شوي وراح تصيح ابتسم لها يبي يطمنها ....وهي من غير شعور ردت له الابتسامة وقالت بنفسها: الحمدلله يارب انه بخير.....

بعد ما صحصح سيف واطمنوا عليه قرروا انهم يردون يروحون ويجلسون مع الربع ....
ا بعد ما جلسوا على الكراسي عند الاهل....
ابو ايهم وهو يناظر لولده سيف قال بتساؤل: ويش فيه خشمك مخمش كذا ...؟؟
سيف وهو يتحسس خشمه قال: ما في شي يبا بس تعورت واحنا نلعب بالكورة...
ابو ايهم بتأنيب: وانت ليه ما تنتبه...... لين متى بتبقى ماخذ كل شي بأستهتار....؟؟
سيف تنهد سكت وغمض عيونه منزعج يحس راسه مصدع ماله خلق يرد:...
ايهم يبي يهدي ابوه: يبا عادي ....كنا نلعب وهاذي اصابات عرضية وطبيعية تصير كثير اثناء اللعب ....
ابو ايهم تنهد يهدي نفسه: استغفر الله العظيم....
ابو سام وهو يناظر لبناته نسيم وريماس ابتسم لهم وقال: نسيم قلبي تعالي يبا جنبي انتي واختك ولهت عليكم اليوم كله ما شفتكم ...
نسيم وريماس راحوا لابوهم حضنوه وحبوا راسه وجلسوا كل واحدة على جهة وهم حاضنين ا ابوهم وبقيو على هالحال....
ام سام بعتاب : انت بس اقعد دللهم كذا لين يختربوا من كثر الدلال..
سيف بيمازح امه: يمااا ليكون غرتي...؟؟ عادي ترى اذا غرتي قولي خلني اقومهم لك واقعدك مكانهم....؟؟
ام سام خجلت وضربت سيف على كتفه وقالت: يا زينك وانت ساكت بس قال غرت قال...
ابو سام :هههههههههههه افا يا ام سام يعني افهم انك ما تغارين علي...؟؟
ام سام خلاااص وصلت حدها من عبد الكريم وابنه قالت وهي تقوم: انا بروح ازهب الشاي احسن...
والكل ضحك:ههههههههههههههههههه
ابو سام ببتسامة كلها حب قال: يا حليلها استحت.....

بعد فترة ام سام رجعت بالشاي والكيك.....
جالسين بياكلون بالكيك ..... نسيم مسكت قطعة تبي تأكلها لأبوها قالت: يبااا كل هاذي القطعة من يدي.. ابو سام ابتسم لبنته واكل قطعة الكيك من يدها...
ريهام قاعدة تناظر بغيرة نقهرت من حركات نسيم.... فقررت تاأكل ابوها من الحرة قالت لأبوها ببتسامة كلها غرور: يبا كل هاذي من يدي.... مدت له القطعة بغت تأكله الا توقع منها عالارض قبل لتوصل فم ابوها وحست بالفشششلة...

نسيم وهي شمتانة وتضحك:هههههههههههههههه كذا يصير للي يحاول يقلد غيره..
ريهام انقهرت من نسيم قالت وهي تقوم: مالت عليك عاد من حلاتك اقلدك ,... مشت بتعصيب ودشت داخل عشان تنام.....
نسيم بصوت واطي: بالطقاق يلا احسن القعدة كذا حلوت اكثر..
أرز كانت تراقب بحسرة... نسيم واختها وهم بحضن ابوهم.... وكيف يعاملهم بكل حنية وحب.... ولامهم له وضامهم كأنهم شي غالي خايف يفقده... ناظرت لابوها الي توه راد..... لانه ما كان موجود اجاه اتصال ضروري من الشركة وراح يتكلم بالداخل عن الازعاج...
جلس عالكرسي وشاف انه في شاي وكيك مد يده بغى ياخذ من الي قدامه.... أرز عطول قامت وقالت عنك يبا انا بعطيك.... وخذت قطعة كيك وفنجان شاي ومدتهم له .... لكن ابوها سفهها وما عبرها ولا حتى ناظرها...!!! خذ له من الي عالطاولة وترك يدها معلقة بالهوا وهي ماسكة الشاي والكيك......
أرز ما اهتمت للموقف البايخ الي ابوها حطها فيه.... ولا للأحراج الي صار لها قدام الكل.....!! كان كل الي تفكر فيه هو هالسؤال الي دايم يدور في راسها: لييييييه تعاملني يبا كذا ليييييييه....؟؟؟؟!!! حطت الي بيدها توجهت بدون ولا كلمة لجهة البحر جلست عالشط وغرقت بدموعها....!!!
أرز كسرت خاطر كل الي كانوا موجودين... حزنوا عليها كثيير مسكينة ما تستاهل .....
ابو سام لاخوه بعتاب: ليه كسرت بخاطرها المسكينة ايش يصير يعني لو خذيت من يدها الشاي..؟؟
ابو همام باين عليه الضيق وبقلة صبر: بنتي واعاملها كيف مابي ما احد له عندي......
ابو سام بأنفعال شوي: شلون يعني ما احد له عندك....؟؟؟؟ لين متى بتبقى تعاملها كذا...؟؟ تراها بشر وكل تصرفاتك معاها تأذيها وتأثر عليها ...ولا انت ناسي ويش فيها بنتك وانها مريضة.... ارحمها شوية مو كذا ...؟؟؟
ابو همام بغضب: عبد الكريم قلت لك لا تدخللل ...مالك شغل كيف بعاملها ...مو عاجبك ...؟؟ خذها ربيها انت..
ابو سام متفاجئ مو مصدق الي قاعد يسمعه بأنفعال قال: ايه باخذها وبربيها وبعاملها مثل بناتي ... احسن لها من انها تجلس مع اب قاسي يحن عالغريب ويقسى عبنته ...!!
ابو همام بغضب وتهور:ايه يكون احسن بالطقاق بتريحني من اني اقابل وجهها كل يوم...
ماجد وهو متفاجئ من رد اخوه: يخوي الله يهداك ويش هالكلام هذا...؟؟ استهدي بالله واستغفر ربك يا رجل...!!!
ابو ايهم يبي يهدي الوضع: يا جماعة استهدوا بالله ما يصير كذا استغفر الله هاذ شيطان ودخل بينكم....
ابو همام مضايق حييييل قام ودش داخل راح لسريره .... جلس عليه نزل راسه وهو مهموم تنهد بحزن.... ما كان يبي يقول هالكلام ....ولا قاصد يطلع منه ما يدري شلون فلت لسانه وطلع الكلام ...؟؟؟
ابو سام ياخذ نفس ويطلعه قالل: استغفر الله العلي العظيم.... الله يهديك يا عبد الرحمن ويحنن قلبك عبنتك....
الكل من دون استثناء كان متفاجئ وبقمة استغرابه من ابو همام ....!! شلووون يقول هالكلام وكأنه الي بيتكلم عنها مو بنته ...؟؟ كأنه بيتكلم عن اي قطعة مالها قيمة عنده.... يرميها بكل سهولة ويستغني عنها كذا ببساطة.....؟؟!!!

نسيم كانت قلقانة على أرز بغتت تروح لها.... بس ابوها قالها خليها تقعد لوحدها شوية ..

بعد فترة الكل دش داخل عشان ينام >>>>>


اما أرزز جالسة على الشط وسرحانة غرقانة بدموعها تفكر في ابوها وليه يعاملها كذا...؟؟
بهاي اللحظة حست انها بحاجة اخوها همام كثييييييير... حست انها مشتاقة له حييل... تبي تشوفه لو مرة بس....و تشكيله يحضنها ويخفف عنها مثل ما كان يساوي قبل.... أرز من بين دموعها وهي تناظر البحر من كثر تفكيرها بأخوها واحساسها القووووي انها بحاجته.... تهيأ لها صورته قدامها يبتسم وفاتح يدينه يبي يحضنها..... أرز حالتها الي هي فيها خلتها تفقد التفكير بشكل صحيح... وما تميزالوهم من الحقيقة فقامت بفرح مو مصدقة ان امنيتها تحققت و اخوها همام قدامها ....؟؟ راحت تتقدم له تبي تحضنه ...أرز وهي تمشي مادة يدها لجهة البحر وصلت المي لين نص رجلها ...وما زالت تمشي تبي توصل لأخوها وتمشي وصلت المي لين نص بطنها.....!!وما زالت تتقدم ليين غطاها البحر بالكامل....؟!؟!؟!

>>>>انتهى الفصل<<<<

>>>>وانتهى البارت<<<<



تعديل الارز; بتاريخ 21-09-2018 الساعة 12:29 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 22-09-2018, 08:30 PM
صورة الارز الرمزية
الارز الارز متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لعنتي اني اشبهها / بقلمي


هذا هو البارت الثالث ارجو لكم قراءة ممتعة

(البارت الثالث)

>>>>الفصل السابع<<<<




هيثم ما قدر ينام أرز كاسرة خاطره يبي يروح يشوفها قلقان يبغى يتطمن عليها قام من سريره وراح توجه للمكان الي أرز فيه.. وصل الشط قعد يناظر يمين وشمال ما لقيها...؟؟!! مشى لقدام شوي الا يشوف حذاء أرز على الرمل واهي مو موجودة...!!!

فهد يناظر الشوز بأستغراب قال بتساؤل: ئييه وين راحت هاذي ...؟؟معقول ردت للداخل ونست شوزها هنا...؟؟!!
فهد نزل عشان ياخذ الشوز,.... وهو يمسكه وبرفع نفسه لف لجهة البحر لمح شي بس ما يدري ايش هو.....؟ صغر عيونه يبي يدقق عدل الا يشوف خيال..؟؟ ما يدري ليه قلبه نقزه وعالسريع من غير تفكير رمى الشوز وراح للبحر سبح لين الخيال.....!!
لما وصل لقاها أرز سحبها حملها وصلها للشط ..... حطها عالرمل قعد يضرب خدها وينادي بخوووف وهو يهزها من كتافها: أرز.. أرز قومي فتحي عيونك أرز...!!!!

نسيم وهي تناظر سرير أرز الفاضي قلقت عليها لانها ما ردت لهالحزة..... قامت بغت تروح لها عشان تدخلها للداخل لأن الجو بارد وما ودها أرز تمرض.... وهي تمشي لجهة الشط شافت هيثم وأرز ممددة على الرمل ... مااتت خوف صارت تركض لجهتهم .... اثناء وهي بتركض تعرقلت وطاحت عالرمل تألمت شوي بعدين قامت وكملت طريقها.... لما وصلت شافت هيثم كان يحاول يخلي أرز الي كلها غرقان موية تصحى....؟!؟!؟
تقدمت لهم بخوف ونزلت لمستواهم .... نسيم بصوت يرتجف ورايح من الخوف والدموع متجمعة بعيونها : ايش صار شفيها أرز...؟؟؟ يما أرز يماا وصارت تصيح.....
هيثم بقلق وخوف ان أرز تكون ماتت: أرز ابوس يدك فتحي عيونك ... قوووميي و يضرب على وجهها الي صار احمر من كثر الكفوف....ويصرخ قوووميي..

أرز في هاذي اللحظة سعلت وخرجت من فمها كل الموية الي شربتها....!!
نسيم بسرعة حضنتها وبكت وهي تقول: الحمدلله انك بخير الحمدلله لساتك عايشة وتبكي...
هيثم غمض عيونه بأرتياح وكان يتنفس بسرعة يبي يسترد انفاسه الي نقطعت من السباحة وحملانه لأرز....رفع راسه لفوق ومسح على شعره .... حط يده على جنبه وهو لسى بيلهث بعدين اخذ نفس عميييق وزفرره وطالع لأرز الي كانت بحضن نسيم ...
هيثم بعد نسيم عن أرز ومسك كتوفها وهزها بقوة وقالها بعتاب وتأنيب: أرز شنو الي بتساوينه قاعدة شنو الي يتهبأ لك...؟؟ تبين تنهين حياتك يا أرز تبين تنتحرين....؟!؟!؟
نسيم فتحت عيونها بصدمة : شنو تقصد.... !!! كيف يعني تنتحر...؟!؟! هيثم ايش الي قاعد تقوله..؟؟؟!!!!!
أرز من بعد ما صحصحت واستوعبت الي صار...بعدت يدينه عنها.... قامت بضعف ووقفت ناظرت لهيثم الي قاعد يطالعها بنظرات كلها لوم وعتاب .....أرز توجه كلامها له وبعيونها حزن كبيرر: الموقف مو مثل ما انت فاهم يا هيثم ....
وما قالت كلمة زايدة لفت ظهرها تبي تروح... نسيم وقفت عطول ومسكتها من يدها قالت: استني أرز بروح معاك ما راح اتركك وانتي بهالحالة....
مشت نسيم ويا أرز وراحوا للداخل ولما وصلوا للغرفة نسيم حطت أرز بالسرير وغطتها عدل مسحت على راسها بحنان باست جبينها وقالت لها: نامي يا قلبي وارتاحي ...
أرز ناظرت لنسيم واهي فهمتها على طول وكملت ببتسامة حنونة: لا تحاتين ما راح اخبر احد عن الي صار ... يلا نامي الحين تصبحين على خير... أرز كانت تحس ان جسمها مهدوووود فنامت على طول... اما نسيم توجهت لسريرها طفت اللايت تمددت تحت الغطا ولكن هيهات وين تنام....؟؟ فضلت تفكر في كلام هيثم ليين شقشق الضو وبعدها ما تدري شلون راحت بالنوم .....؟!

ثاني يوم الصبح الكل قاعد يتروق ما عدا....
أرز كانت صاحية من بدري قاعدة بالفراش تفكر بقرار صممت انها تنفذه بمجرد ما ترجع من الشاليه وما راح تتراجع عنه لو ايش ما صار.... لأنها خلاص ملت وقرفت وما عاد عندها صبر اكثر...
نسيم بعدها نايمة لأنها كانت سهرانة طول الليل...
هيثم برضو نايم لانه بقي على الشط يفكر في الي عملته أرز.... وليه ساوت كذا لين ما شاف الضو بلش يطلع قام دخل صلى الفجر ونام....
بعد ما خلص الجميع الفطور قاموا يجهزون نفسهم عشان بيردون لبيوتهم...
في طريق الرجعة الكل كان ساكت .......
سيف اصر انه هو الي يسوق وكل شوي يميل بالسيارة عن الطريق ويرد له بسرعة.... وليث ينرفز منه كل مرة يزفه وسيف يظحك عليه......
هيثم ساكت وكل شوي يناظر أرز من المراية يبي يعرف لييه ساوت كذا...؟؟ ما راح يرتاح غير لما يقعد معها ويفهم كل شي ....
نسيم ما كانت احسن من حال اخوها بس ما عرفت ولأول مرة بحياتها كيف تفتح الموضوع مع أرز او ايش تقول حست نفسها مربطة عشان كذا قررت لما يوصلون البيت تستفسر من هيثم عن الي صار...
ريماس من بعد ما شافت سيف واهي بعالم ثاني سرحانة وتحس بسعادة.....!!
أرز مطنشة نظرات هيثم الي فاهمتها عدل وتفكر بالي راح تساويه لما ترد البيت....

بعد ساعتين تقريبا وصل الجميع لمنازلهم<<<<<

ابو ايهم وام ايهم طلعوا يريحون شوي لأنهم حسوا نفسم دايخين وتعبانين....
هبة حست انها مو تعبانة فقررت تروح ترسم بالحديقة الخارجية لمنزلهم..
ايهم راح لمكتبه بالشركة عنده معاملات وعقود ضرورية لازم يروح يراجعها ...
سيف وليث قرروا يروحون لكافيه يلعبون ورق ويشربون قهوة ...
ربهام كانت مستانسة ان هالفسحة خلصت وما صدقت على الله ترد للبيت راحت دقت على صديقتها وبلشت حششش وسب بكل البنات خصوصا نسيم الي قاهرتها بعد اخر موقف ....


قصر ابو سام<<<<

ام سام راحت لجارتها قالت تبيها ضروري ...ابو سام راح يريح بغرفته شوية...
هيثم قعد بتعب على الكنبة ورجع راسه لورا وغمض عيونه... فتحهم على صوت ليث يدندن.... هيثم وهو يعدل جلسته قال: وين يا مهون تونا رادين من الشاليه ارتحلك شوي...؟؟
ليث قعد جنب هيثم ببتاسمة حلوة وبمزح قال: والله يا غالي انا بعدني شباب ما اتعب الهذرة على الي ختيرون خلاص...
هيثم ابتسم ومسك ليث من رقبته وضفط عليها وقال: مين الي ختير هاااا..؟؟ توني 25 سنة بعز شباابي
ليث يضحك:ههههههههه هدني خنقتني يا معود...
هيثم وهو يترك رقبته : مع من بتروح...؟؟
ليث وهو يقوم قال : اهو في غيره سيف..؟؟يلا يخوي بروح بلاش اتأخر سلام..
هيثم ما زال قاعد: مع السلامة..

نسيم كانت نازلة من الدرج شافت اخوها جالس على الكنبة بالصالة راحت له قعدت جنبه...نسيم وهي قاعدة تناظر لهيثم نظرات كلها تساؤلات..
هيثم تنهد وقال بداخله يا ليييل الحين بتقعد تحقق وياي وربي مالي خلللق شي... شسوي ان ما خبرتها الحين بتقلقني وياها ... بس شقول...؟؟!! اذا كنت بنفسي مو عارف السالفة اااخ بسس...
نسيم صبرها نفذ خلاص سكتت كثير تبي تعرف هاذي أرز مو اي احد.... لازم تعرف ايش السالفة واذا كانت من جد أرز بغت تنتحر..؟؟ نسيم بنفاذ صبر: وبعدين يا هيثم مو ناوي تقلي الي صار مع أرز ترى خلاص وصلت حدي ابي اعرف ايش السالفة...؟
هيثم كتف يدينه ورجع راسه لورا غمض عيونه وتنهد بقووة : وربي يا نسيم مدري ايش السالفة... بس الي اعرفه اني نشلت أرز من الماي واهي بتغرق ....والي تراوى لي وقتها انها كانت تحاول تنتحر و ايش الحقيقة للحين مدري بس ناوي اعرفها قريب من أرز....
نسيم :وانا بعد ابي اعرف السالفة من أرز لازم اروح لها افهم منها كل شي..
هيثم وهو يقوم قال: بنروح لها الحين يلا قومي...
نسيم وهيثم راحو مشو ركبوا السيارة وانطلقوا متوجهين لبيت عمهم...

قصر ابوهمام<<<<<<<<<<<<<

جالسة تاكل بسكوت وتشرب نسكافيه ... تطالع مسلسل ومندمجة.... واهي بنص اندماجها انفتح الباب كان ابوها راد للبيت قعدت تطالعه.... جمعت كل شجاعتها وقالت: بروح اسلم عليه هو ابوي بالاخر ومو حاله هاذي....؟؟ ومشت أرز بكل شجاعة ولحقت ابوها.......

ابو همام دخل البيت... وكان تعبان من المشوار يبي يريح شوية... شافها جالسة تطالع التلفاز ومندمجة نزل راسه ومشى من غير ما يكلمها..... وهو طالع الدرج جه صوت وقفه...
أرزبسرعة: يبا ..
ابو سام وقف شوي.. ورد كمل يطلع الدرج وكأن ما حد نداه من الاساس...؟؟؟!!
أرز حز بنفسها هالشي بس هالمرة صممت تنفذ الي قررته..... وهو انها تواجه ابوها... خلااااص ملت من هالحال ما عاد تقدر تتحمل....؟! راحت تطلع الدرج ورا ابوها الي كان واصل فوق ورايح لغرفته فتح الباب ودخل كان يبي يسكره الا بيد أرز توقفه....!!!
أرز وصلت وهي تلهث شافت ابوها كان بيسكر الباب بسرعة مشت ومسكته قبل ما يسكره......
أرز بترجي:يبا قلي ليش تساوي فيني كذا...؟؟ انا ايش ساويت ايش ذنبي..؟؟ ليه تعالمني كني مو بنتك كني بنت من الشارع....؟؟
ابو همام منرفزويطالع الارض:اقووول أرز روحي من هنا دام النفس عليك طيبة يلااا...
أرز والدموع بدتت تتجمع بعيونها: يبا طالعني... ليه ما تطالعني...؟؟ فهمني ابي افهم اقنعني ليه بتساوي معاي كذا ...؟؟؟ تعبت والله تعبت مو حااالة هاذي.....
أبو أرز وما زال يطالع الارض : مالك شغل... ولا يكثر يلا اذلفي لراويك شي ما يعجبك الحين ...
أرز بعنااااد تبي تفهم ليه هالمعاملة ......؟؟وبحركة جريئة منها تقدمت لأبوها مسكت وجهه ورفعته صار بمستوى وجهها و عينه بعينها.... قالت وعيونها مليانة دموع: ليه كل مرة تطالعني فيها بسرعة تنزل نظرك للارض فهمني لييه ...؟؟؟
أبو أرز خلاااص وصلت معاه من أرز وعنادها ما يبي يفقد اعصابه ويندم ....فقال وهو يشيل يدها بقوة وعصبية: أرززز بتخرجين ولا شلووون........؟؟؟
أرز بعصبية وأنفعال ومن غير شعوربصراخ نفجرت قايلة: ماني خارجة ابي افهم ليه تتعامل معاي بالاسلوب هاذا...؟؟ حتى الخدامة تعاملها احسن مني ,....حرام عليك والله تعبببت تعببببببببت مو قادرة اتحمل اكثر ملييييييت ......حرام عليك انا شذنبي قلي شذنننننننبي....؟؟؟ شنو هالذنب العظيم الي ارتكبته بحياتي يخليك جاف وقاسي وبارد معاي.....؟؟ يخليك ما تحس ببنتك الوحيدة...؟؟ وربي يبااااا بحتاجك وبحتاج حنانك ليييييييه كذا ليييييه.....؟؟؟؟
ابو همام بقمة عصبيته ولأول مرة يوجه كلام لأرز وهو يناظرها: ذنبببببك انك بنتهااااا..... ذنببببك انك تشبيهنهاااا ..... بصراااخ عرفتي شنو ذنببببك....؟
أرز وهي تبكي وبأنفعال: ايه بنتهاا بس انا بعد بنتك....... مو كفاية هدتني وانا صغيرة ما حسيت قد بمعنى الام وحنانها.... وكمان انت تقسى كذا...؟؟؟ مو ذنبي ترا ان كنت اشبهها ...؟؟ وربي كرهت شكلي بسبب تعاملك معااااي..... ليه ما خليتها تاخذني دامك هالكثر كارهني هااا ليييه ....؟؟؟وكملت بكاها بشهاق وحرقة ....
ابو همام بنفس العصبية و انفلات اعصاب ومن بين اسنانه: للااسففففف انك بنتي ....و للأسففففف ما كان في مجال انها تاخذك ولا كان من زمااااان تاركك وافتكيت من مجابلة وجهك ....
أرز وهي تناظر لابوها متفاجئة وبعدم استيعاب دموعها تنزل لوحدها قالت:شنو يعني للاسف...؟؟ يعني انت اسف ان انا خلقت للدنيا....؟؟؟ يعني انت اسف ان انا بنتك وبقيت معاك ...؟؟ يعني انا عايشة مع اب... ما يبيني,,...؟؟؟!!!!!! سكتت شوي وكملت بهمس حزيييين وصوت كله بكاا...:.حرام عليك وربي.... انا انسانة واحس مو حجر تراا .....مو كفاية همام راح وخلاني..؟؟ كملت بكاها المؤلم تحس بوجع تحس بجراح.....
أبو أرز بأنفعال وتهور: ياريت انت الي رحتي بالحادث وبقى همام عايش .... والحين انقلعي برا مابي اشوفك يلااااا....!!!
يعني قد ما اوصفلكم بشااااعة الي تحس فيه أرز بهاذي اللحظة ما اقدر اوصف عشر بالمية من الي تحسه المسكينة أرز...
حست كلامه مثل السكاكين الي تدخل وتخرج لقلبها حست بألم حزن وجع وجرررررررررررح كبييييييير أرز بقت ترجف بقوة وتشاهق مو مصدقة الي سمعته ناظرت لأبوها وبصوت يرجف يالله سمعه: الله..يسامحك...يبا... الله يسامحك..
خذت ببالعافية نفس قالت وصوتها يقطع من البحة: كان.. كل الي اتمناه.. اب يحسسني بالامان... كنت بس ابي احس بحبك مو اكثر..ما لي ذنب يبا ...لا تظلمني... سحبت حالها وهي تجر نفسها بخيبة والم وحزن وجراح كبيييرة في قلبها الي ما يحمل كل هالقسوة.. خرجتت وسكرت الباب وراها......
ابو همام حس بتأنيب الضمير شلون قال كذا لبنته حزن كثييير مو قادر يعاملها بشكل طبيعي حس لما ناظرها أكنه يناظر مرته مو بنته... طلع كل الكلام من غير شعورر.. أرز كاسرة خاطره بس هالشي غصب عنه مو بيده .... بحزنن قال: حسبي الله ونعم الوكيل فيك ... حسبي الله ونعم الوكيل فيك انت السبب,.....يا تيلدا< <<<< اسم ام أرز

أرز يا أرز ويل حالها المسكينة... وصلت غرفتها وهي تحس نفسها بتنخنق... تحس روحها بتطللللع... تحس نفسها بتلفظ انفاسها الاخيرة.... الكلام الي قاله لها ابوها قاسي ما تقدر تتحمله.... قلبها ما يقدر يحمله كثير عليه....!! جالسة تشاهق وتبكي ويادوب قادرة تاخذ نفسها....؟؟ تحس بدوار.. تحس بألم نفسي وجسدي مو قادرة خلااص...... مرت نصف ساعة وحالة أرز من السئ للاسوأ حست نفسها بتموت...... ؟؟
من غير شعور قامت تبي تروح لأبوها ....؟!!! لكن من كثر الضعف والتخدير الي تحسه بجسمها وقعت....؟؟؟ كملت طريقها وهي تزحف بصعووووبة... فضلت تزحف لين وصلت غرفة ابوها ... جمعت كللل القوة الي تبقت بجسمها ... رفعت نفسها... فتحت الباب بالعافية لفتح معها... ووقعت من دون حراك.....!!!....؟؟؟؟؟ ابو همام قام مفزوع على الصوت الي سببه وقعة ارز عالارض .. راح يمشي لجهتها ببطئ.... وصل عند أرز يناظرها بصدمة.... حس رجوله مو قادرة تشيله من الخوف.. جلس بضعف على ركبه... قعد ينقل نظره لجسم أرز ووجهها.. يشوف بنته قدامه جثة شاحبة وشفافها مزرقة.... ابو همام بصدمة وعددم تصديق....؟!؟! حط يده على وجه أرز وكان بارد....!!! ابو همام بصوت مو طالع: بنتي.... بنتي أرز ماتت...؟؟!!!


>>>>انتهى الفصل<<<<


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 24-09-2018, 10:21 PM
صورة الارز الرمزية
الارز الارز متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لعنتي اني اشبهها / بقلمي


هذا هو الفصل الثامن ارجو لكم قراءة ممتعة..

>>>>الفصل الثامن<<<<

ابو همام قام مفزوع على صوت وقعة ارز عالارض .. مشى لجهتها ببطئ وصل عند أرز طالعها بصدمة ...!!! حس رجوله مو قادرة تشيله من الخوف.... جلس بضعف على ركبه.... قعد ينقل نظره لجسم أرز ووجهها....!! يشوف بنته قدامه جثة شاحبة وشفافها مزرقة....؟!؟! ابو همام بصدمة وعددم تصديق حط يده على وجه أرز وكان بارد..!! ابو همام بصوت مو طالع: بنتي.... بنتي أرز ماتت...؟؟!!!
ابو همام والدموع بدت تاخذ مجراها على خدوده دمعة ورا الثانية ... رفع أرز وحضنها بقوة قعد يهزنفسه وهو حاضنها ويقول: بنتي قومي وربي اسف اسف يا قلبي قومي.... ما ادري شلون سويت كذا قومي فتحي عيونك يا ضناي .... انتي الي بقيتي لي من بعد الغالي,.... قومييي بعطيك الي بدك بس قومييي...بعمل كل الي تبينه أرزززز...... يا قلب ابوووك لا تروحين وتهديني لوحديي....

في هاذي الاثناء وصل هيثم ونسيم للقصر دخلوا للداخل..... قالت نسيم لهيثم ينتظرها هنا لين تصعد و تنادي أرز.... جلس هيثم على الكنبة الي بالصالة.... صعدت نسيم لفوق عشان تنادي أرز.... وهي رايحة للغرفة شافت منظر شل حركتها بالكامل ...!! عمها يبكي بقوة وحاضن بيدينه أرز الي رايح منها اللون وصايرة شاااحبة,...!! نسيم واقفة مصنمة مكانها مو قادرة تتحرك ولا تتكلم بس تناظر....؟!؟! صار نفسها يزيد ويتسارع ..... ارتسم على وجهها ملامح الرعب والخوف والدموع متحجرة بعيونها.... مو قاادرة تتحرك حست نفسها نشلت..... ما تدري شلون جمعت قوتها وصارخت بأعلى صوتها: هييييييييييييثثثثثممم لححححق عليييييييي ...
هيثم كان جالس ويهز رجله بنفاذ صبر عشان نسيم تأخرت..... اول ما سمع صراخها قام بسرعة وصعد الدرج درجتين درجتين لين وصل لنسيم.... زاد خوفه يوم لقاها واقفة مصنمة ووجهها مصفرن تناظر لجهة غرفة عمها بدون ما تتحرك...؟؟؟ قرب لها لين صار جنبها لف وجهه لمكان ما عيونها معلقة.....و بسرعة ركض لجهة عمه وأرز بخوف وهو يطالعهم مصدوم: عمي شصاير....؟؟؟؟
ابو همام رفع راسه و ناظر لهيثم نظرات كأنه يقوله خسرتها خلاص... هيثم واعصابه فالته :عمي والي يسلمك تكلم..؟؟!!
ابو همام بصوت مبحوح وكله بكا: رااحت أرز.... خلاااص رااحت ما بقالي احد...
هيثم وهو يناظر شكل أرز حس جسمه كله تخدررر وهو يشوفها على هالحال ..الي يوحي للي قدامها انها ميتة....
تمالك نفسه وخطربسرعة بباله ان يفحص نبضها بالطريقة الي مرة علمه اياها سام ... نزل لمستوى عمه وقال: عمي ابي اشوف اذا فيه نبض ولا لا ..؟؟ عمه حط أرز من حضنه عالارض... وعطول هيثم مسك يدها يبي يجس نبضها.... ولاقى ان فيه نبض بس ضعييييف ؟؟.... تطمن شوية بس باقي فيه خوف قال: الحمدلله ...عمي أرز لسى عايشة .... لازم نطلب الاسعاف بسرعة نبضها جدا ضعيف .. .. طال محموله وبسرعة دق عالاسعاف وخبرهم العنوان....
وصلت الاسعاف ودخلوا أرز للسيارة حطولها الاكسجين على فمها وجهاز يقيس قوة النبض وكل شوي المسعف يناظر بقلق للنبض الضعيف .. هيثم ابو همام ونسيم لحقوهم بسيارة هيثم للمستشفى....

وهم بالطريق<<<<

نسيم تبكي وتدعي ان أرز تكون بخير... هيثم قلقان وخايف عليها مررة ...اهي بحسبة اخته يخاف عليها ويعزها كثيير.. ابو همام حزيييييين يحس بتأنيب الضمير بشكل كبير..... كان كل مرة يتجاهل أرز عشان ما تفلت اعصابه ويقول كلام يندم عليه مثل الي صار قبل شوي.... اكثر واحد عارف حالة بنته ومرضها....!! وهو غارق بأوجاعه نزلت من عيونه دموع الندمم ..... بس بعد ايييش يا ابو همام تندم..؟؟ اااخ يا بنتي اااخ ...
وصلت الاسعاف للمستشفى ووراها هيثم ومعاه نسيم وابو همام....>>>>>>.
عطول حطو أرز على السرير وعلى وجهها جهاز التنفس ويجروها لغرفة العناية المشددة ... نسيم هيثم ابو همام يركضون معاهم بجانب السرير... ابو همام مو عارف ايش يقول بس يبكي على بنته .... ؟؟!!
من بعد ما وصلوا لباب العناية ... نسيم وهي تبكي وقفتهم وقالت: لحظة...!! أرز...؟؟ راح تكوني بخيروتردين لي صح..؟؟ أرز ردي علي والي يسلمك....؟؟ ردين فتحي عيونك ورديييين....لفت لهيثم وقالت :أرز ما ترد علي يا هيثم مو راضية ترد....!! تكفى قولها تفتح عيونها وترد.... ونهارت بالبكا ...هيثم غصب عنه نزلت منه دمعة .... حضن اخته الي قاعدة تبكي بقلبب.. .. اما أرز بسرعة دخلوها للعناية المشددة....
الكل كان خايف وقلقان .... بعد ما مر ساعة ونص على أرز وهي بالداخل.... اخيرا طلع الدكتور ...
ابو همام راح لجهة الدكتور وهو خايف يبي يتطمن على بنته ,... وراه نسيم وهيثم لاحقينه....
ابو همام بخوف للطبيب: ها يا دكتور بشر كيف صارت...؟؟
الطبيب وعلى وجهه معالم الاسف هز راسه وقال: لا حول ولا قوة الا بالله... و يوجه كلامه لابو همام انت ابوها صح..؟؟
ابو همام بلع ريقه الي نشف من الخوف وقال: ايه انا...
الطبيب بحزن: بنتك لما جبتوها لهنا كانت حالتها حرجة جدا ونبضها ضعيف .... احنا قدرنا نسيطر على الوضع الحمدلله.... ولكن خلي بالك المرة الجاية لازم ما تتعرض لأي انفعال اوحزن ولا لأي نوع من الضغط النفسي..... حالة قلبها ما تسمح... ان حصل هالشي مرة ثانية ما ندري نقدر نلحق عليها ولا لا... يا ابو همام انت تدري ان بنتك عندها اعتلال بعضلة القلب... ولازمها عناية ومعاملة خاصىة ما يصير الي حصلها يتكرر والا بتخسرونها للابد....!!!
ابو همام نزل راسه بحزن والدموع بعيونه لانه يحس هو السبب بالي صار..:ان شاء الله يا دكتور ...
الطبيب ربت على كتف ابو همام وقاله: شد حيلك ... يلا بالاذن..وراح
هيثم هز راسه بأسف على حالة ارز وحزن حيييل ..... ما قدر يمنع دموعه تنزل على هالبنت المسكينة الي ربنا كتب لها تبتلى بهالمرض .... و لسى بعز شبابها 19 سنة وما كملتهم بعد.... ما تهنت في شبابها ذبلت من بدري....
نسيم حضنت هيثم وقعدت تبكي وتبكي على صديقتها وتوأم روحها....

بعد اسبوعييين من الاحداث الي صارت<<<<<
ابو همام غير معاملته مع أرز ونقلبت 180 درجة لما حس بالذنب وتأنيب الضمير وانه خلاص بيفقد بنته وراح تروح منه.....
أرز تحسنت كثير وكانت مستانسة بالتغير الي صار مع ابوها وكيف نقلبت معاملته معاها ....بس برضو مو عارفة تكمل فرحتها من غير اخوها همام تحس مو قادرة تعيش بدونه ... راحت توجهت لغرفة همام.... فتحتها ولأول مرة من سنتين بعد الحادث.... ارز وهي تمشي ببطئ للداخل.... قعدت تناظر بكل مكان في الغرفة ....سريره الفاضي.. مكتبته الي مصفط عليها كتبه... للصور الي معلقة .. للكرسي الفاضي الي دايم كانت تشوفه يقعد عليه ويعزف... لكل ركن بالغرفة.... واهي تناظر للصور والمكتبة...... لمحت غيتار همام معلق جنب المكتبة... فضلت معلقة نظرها عليه لدقايق... بعدين راحت تقدمت لمكانه طالته وحملته بقيت سرحانة فيه و دموعها ينزلون من غير ما تحس .... رجعت بخطاها لورا جلست على السرير وحضنت الغيتار وبكت....

في قصر ابو سام <<<<<

هيثم وهو يدق باب غرفة نسيم بقوة وبعصبية : نسيييييم يلااا اخلصي تراكي اخرتيني على الشركة يلااا ...
نسيم وهي تتأفف خذت شنطتها مشت للباب وفتحته :كاني خلصت خلاص.... يلا امشي ما كانت توصيلة ذي تذلني عشانها ..
هيثم وهو يمشي :اقول لا يكثر اخلصي اتاخرت على الاجتماع يلا بسرعة..
مشت نسيم ويا هيثم وركبون السيارة متوجهين لبيت عمهم ماجد ...نسيم كانت متفقة تلتقي ويا بنات عمها و مرة عمهم حنان في بيتها عشان يرتبون حفلة بمناسبة رجوع أرز من المستشفى بالسلامة... والكل استانس ورحب بالفكرة بقووة.....
وصل هيثم لباب بيت عمه ماجد ...نسيم وهي تفتح الباب جت بتنزل وقفها صوت هيثم وهو يسألها: متى تبين اجيك عشان أردك للبيت..؟؟
نسيم ببتسامة: ان شاء الله لنخلص كل شي بدق عليك عشان تجيني..
هيثم: ماشي يلا الحين خلصي انزلي تأخرت..
نسيم وهي تنزل تتحلطم وتقول: افففففف كله مستعجل مستعجل خلاص نزلت... سكرت الباب وقالت: يلا مع السلامة..
هيثم مشى من غير ما يرد على اخته لانه مستعجل يبي يلحق على الاجتماع....
نسيم دقت الباب فتحت لها الخدامة وقالت لها تتفضل المدام تستناهم بالصالة... نسيم وهي تمشي لعند حنان شافتها جالسة تلاعب ابنها الصغير أسر والي كان عمره 6 شهور تقددمت لها وهي تقول: مرحبااا يا احلى حنووون بالدنيا... ونزلت لمستواها باستها.......ناظرت لأسر وخذته من حضنها وهي تقول: يممااا فدييت هالوجه فدواه..
حنان وهي تضحك على نسيم: هههههههههه شلونك يا بنت وحشتيني..
نسيم وهي تبوس خدود اسر بقوة: يما راح اكله اكل اكله اكلل من كثر حلاته هالمخلوق... وجاوبت:الحمدلله انا بخير... وانتي بعد وحشتيني بالاكثر.. سكتت شوي تناظر حوالين الصالة وكملت: يوه وين اوس ما شوفه هنا...؟؟؟
حنان : قاعد بيلعب بالحديقة برا وعنده ريتاا(الخدامة) دايرة بالها عليه..
نسيم وهي تقرب لحنان.... جلست جنبها حطت أسر بينهم وقالت لها: البنات وينهم للحين ما وصلوا...؟؟ نبي نلحق نرتب كل شي ونجهز لبكرا..
حنان مسكت محمولها وقالت: الحين بدق عليهم اشوف وين صاروا......ودقت عالبنات وقالون لها شوية وبيجون..
بعد بشوي اجوا البنات.... طبعا ما عدا ريهام الي ما تحب أرز ولا تحب تقعد مع احد من بنات عمها.... فضلت تبقى بالبيت.....قعدوا ورتبوا لكل شي.....من الاكل.. للدي جيه ... للمشغل ... للزينة.. للكيك كله رتبوه واتفقوا عليه.. قرروا يساوون الحفلة ببيت عمهم ماجد عشان تكون مفاجأة لأرز... بعد ما خلصوا ترتيب وتجهيز قعدوا سولفوا ونبسطوا وبعدها ردوا لبيوتهم....

في غرفة همام<<<<<

قاعدة عالكرسي حاضنة الغيتار.... بعد ما هديت من نوبة البكا الي دخلت فيها... بعدته عنها وقعدت تتأمل فيه..... ارتسمت على وجهها ابتسامة حزينة... قامت وهي حاملة الغيتار طلعت برا الغرفة .... نزلت الدرج للصالة.... ومن الباب الزجاجي الخلفي للصالة طلعت و مشت لين وصلت لعند مكانها الي تحب تقعد فيه بالساعات...حطت الغيتاراقبالها و سرحتت فيه و هي تتذكر..

من ذكريات أرز قبل سنتين <<<<<<

أرز كانت جالسة تشرب عصير في الحديقة بمكانها المتعودة تجلس فيه ... جه همام وكان حامل معاه غيتاره الي يحب يعزف عليه حيييل.... كان كثير يعزف ويغني مع أرز الي صوتها رووعة.. تقدم ببطئ لين صار ورا أرز... حط يدينه على عيونها وغطاهم ... قال بهمس: حزر فزر انا مييييين..
أرز بأبتسامة حلوة: مين غيره الي ماخذ قلبي وعقلي ...ولفت له وحضنته وباسته على خده ...
همام وهو يضحك ويقرص خدوده: هههههههههه يماا فديت الحلو يا ناس اشحلاته ...
أرز وهي تناظر الغيتار: اشوف جايب ابنك معاك..؟؟
همام حمل الغيتار و جلس جنب أرز: هههههههههه اكيييد بجيبه معاي عمرك سمعتي عن اب ترك ابنه لوحده...؟
أرز نظرت له وبحركة طفولية قالت وهي تترجى همام بدلع طفولي: هماااااام مش انت اخوي وانا احبك وانا اختك وتحبني....؟؟؟ بليييييييييز ابي اتعلم عالغيتار تكفى وافق هالمرة وربي وربي من لمااسمعك تعزف قلبي يرفرف مدري شلون..... ابيك تعلمني يلا يلاااا طلبتك لا تردني...
همام حط يده على ذقنه بعلامة تفكير وقال: ممممممم خلاص ماني رادك وبعلمك..... بس هااا ما وصيك تفتحين مخك معاي عدل..... وتركزين.... ما احب الي استيعابه بطئ مالي خلق ترا....؟؟
أرز بحمااس قالت: ابشررررر.... تراني تلميذة مجتهدة اتعلم بسرعة والقطها وهي طايرة ما راح اغلبك ابددد..
همام ابتسم على حماس اخته وقال: ماشي... مسك الغيتار بشكل كأنه يبي يعزف وكمل يشرحلها:تشوفين هاذي الاوتار الي هنا لها مفاتيح الي هي بأول الغيتار..... هاذي تتحكم بنغمات الاوتار ولازم تعرفين كيف تضبتينها عدل عشان يطلع معك موسيقى حلوة.... وفضل يشرح لها واهي تستمع... بعدين عطاها الغينار عشان تجرب تعزف.... وكل مرة تغلط يطقها على رقبتها عالخفيف.... لين ما زعلت وضحك على شكلها وهي مكشرة وحضنها رضاها وكملو عزف.....
أرز ردت من ذكرياتها مع اخوها وهي تشهق وتبكي....خذت الغيتار وقررت تعزف عليه عدلت وضبطت مفاتيح الغيتار وتأكدت من انغامه و بدت تعزف موسيقى اغنية ...والله ما يسوى وتغني بصوتها الجميل...
في هاذي اللحظة جه هيثم يبي يستفسر من أرز عن الي صار يوم غرقت بالمي وقت ما كانوا بالشاليه.... هو صحيح أجل الموضوع لين تتحسن صحتها.... بس ما نسي ابد ما قدر لازم يعرف...لما وصل ودق الباب فتحتله سيلا وسالها عن أرز قالتله انها بالحديقة الي تقعد فيها دايم .... وهو رايح لها تقدم لين ابتدى يسمع صوت عزفها وهي تغني ... وقف شوي يبي يسمعها لأن ليها تقريبا سنتين ما حركت الغيتار من مكانه وكان واقف وراها ما تقدر تشوفه... وهو يسمعها..

والله ما يسوى .. أعيش الدنيا دونك
لا ولا تسوى .. حياتي بهالوجود
دامك إنت إللي .. رحلت وكيف
باصبر على البعاد .. وكيف بنثر هالورود
ما وعدت إنك .. تقاسمني المحبة
وتبقى لي حب .. ولدروبي دليل
بس حسافة الموت .. كان أقرب وأرحم
حسبي الله .. وحده ونعم الوكيل
روح أنا راضي .. غيابك يا حياتي
هذي قسمة لي .. وهذي لي نصيب
كنت شمعة تظوي .. وتشرق حياتي
إنطفيت ورحت .. في وقت المغيب
تنهد بحزن وهز راسه...... تقدم لها وهو يزقف ويصطنع المرح و بتصفيرة قال: ووووه والله زمااان عن هالصوت برافوو...لما شاف دموعها... بانت عليه ملامح الحزن قعد اقبال أرز وقالها: أرز لين متى بتبقي كذا خلاص اترحمي عليه ما يصير بتعذبينه كذا..؟؟
أرز وهي تمسح دموعها: هيثم وربي احس انه لسى عايش..... كيف قالوا انه مات وهم ما لقوا جثته....؟؟ فهمني شلووون يكون ميت بدون جثة..؟؟
هيثم بجدية: أرز اسمعيني عدل... هم لما فتشوا البحر ما لقو شي بس لقو السيارة وما فيها احد .... قعدوا يدوروا 3 ايام يعني لو في امل يلاقونه كان لقوه...؟؟!! لهاذا السبب عمي قرر ان يعلن عن وفاته مو بسهولة مثل ما تتصورين ...فأرجوك يا أرز لا تقعدين تعلقين نفسك بأوهام خلاص همام الله يرحمه راح...
أرز وهي تبكي: ما كان لازم فقدوا الامل يا هيثم ما كان لازم ... انت ما تدررري شكثر افتقده واشتاق له ؟؟؟ هو مو بس اخوي ....هو كان لي الاب والام يا هيثم ....عوضني عنهم اثنينهم وربي مو قادرة مو قادرة ...وكملت بكاها..
هيثم قضب حواجبه وقال: عشان كذا حاولتي تلحقينه ..؟؟وبنفس المكان يا أرز عشان كذا حاولتي تنتحرين...؟؟؟
أرز سكتت عن البكا وناظرت لهيثم وابتسمت بسخرية وقالت: هو انت لسى تذكر ما نسيت..؟؟
هيثم على نفس وضعه: ولا راح انسى لين افهم يا أرز لييش..؟؟
أرز مسحت دموعها... تنهدت بعمممق ورجعت راسها لورا وقالت: ان قلت لك الي صار بالصورة الصحيحة.... مو مثل ما انت مفتكر ... بتصدقني يا ترا..؟؟
هيثم قدم نفسه للأمام وحط يدينه على رجوله وضم اصابعه ببعض وقال: أكيد يا أرز بصدقك لأنك ما عمرك كذبتي.... ولا تعرفين تكذبين انتي شخص صادق ما يعرف الكذب طريق لقلبه...
أرز وهي تناظر لهيثم وما زالت على نفس وضعها.... ابتسمت ابتسامة صفرا وكملت: بوقتها كنت مقهورة حيييل من تصرف ابوي ...كنت ببكي بقوووة لدرجة حسيت روحي راح تطلع مني.... كنت بحالة بكاء هستيرية ...وقتها حسيت اني مفتقدة همام حييييييل وتمنيت لو يرجع بس دقيقة احضنه.... احس بأمانه وحنانه بغيت.... اشوفه لو ثانية بسس ثانية .... وبلشت دموعها تنزل... ما كنت ابي شي ثاني وربي يا هيثم... مدري شلون تراوت لي صورته قدامي.....؟؟؟ ما كنت صاحية ولا بوعي ...ما كنت ميزة هاذا الي واقف وفاتح لي يدينه همام ولا خيال ووهم... ؟؟؟ فرحت تقدمت له من غير تفكير... اصلا عقلي كان واقف عن التفكير حزتها... ما لقيت نفسي غير البحر مغطيني وبغرق...هاذا كل الي صار ...
هيثم حس برااااحة كبيييرة عالاقل أرز ما حاولت تنتحر وهاذا شي ريحه بششكل... ما يدري شلون بحركة منه تقدم وحضن أرز بحنان الاخ ومسح على شعرها وقالها:. ان كان همام يا أرز راح.. انا موجود وببقى جنبك ....وقت ما تحتاجيني بس دقي علي بهد كل شي لأجلك وباجيك ... أرز بعدت عن هيثم وناظرت له واتبسمن ابتسامه امتنان وقالت: مشكور يا هيثم أكيد انت مثل اخوي وأعز... ربي يخليك لي ..
هيثم ابتسم لها ومسك الغيتار وقال: يلا ابي اسمع اغنية كذا فرفشة بدل الكأبة الي حطتينا فيها يا ام نكد..
أرز ضربته على كتفه و قالت: غثيييث..... خذت منه الغيتار وبلشت تعزف وتغني هي وهيثم....

في اليوم الثاني...... نسيم دقت على أرز وقالت لها انها طفشانة تبي تروح تغير جو ....مرت عليها اخذتها وراحوا يتمشون بمول..... وبعد ما خلصوا نسيم قالت لأرز انها تبي تغير شكلها وتقص شعرها... طبعا نسيم كانت تبغى بس تاخذ أرز للمشغل عشان تظبطها وتتزين لأجل الحفلة وقالت كذا حجة ....

بالمشغل>>>>

نسيم وأرز قاعدات على كراسي قدام مراية المشغل .. نسيم وهي تتأمل بشعرها وقالت:مممممم ايش رأيك يا أرز اقص شعري مدرج على طوله..؟؟
أرز وهي تناظر نسيم بنص عين وقالت بغيظ: انتي يا مطفوقة.. قاعدة هنا وتبين تقصين شعرك ماشي...؟؟ لييييه مقعدتيني جنبكك ابي افهم انا ما بي اساوي شي بنفسي ...؟؟؟ا
نسيم بأستهبال قالت: انا ما قلت لك..؟؟؟
أرز وهي ترفع حاجب وبنظرات شك قالت وهي تتهزأ وتقلد طريقة نسيم: لا ما قلتيلي ..

نسيم وهي ترفع حواجبها وتنزلها قالت: انا عملتلك مفاجأة.. وهي تناظر للي تشتغل بالمشغل بتتقدم لأرز وتمسك شعرها ... كملت:وهاذي المفاجأة ممنوع ترفضينهااا...
أرز وهي تبعد شعرها عن يد الكوافيرة قالت بأستغراب: عفوا بس انا مابي اساوي شي...؟؟ انتي مخربطة ذيك... وهي تأشر على نسيم ...هي الي تبغى تقص شعرها..
الكوافيرة بأستنكار: بس هي قالت انك تبي تعملين تسريحة ومكياج وحتى انها دفعت حق كل شي..
أرز الي فتحت عيونها على وسعها لفت بكل جسمها لجهة نسيم فتحت فمها تبي تتكلم... وقبل ما تنطق بحرف قاطعتها نسيم بسرعة وقالت :هاااذي اهي المفاجأة ...
أرز وهي تتكتف : اي مفاجاة واي خرابيط انتي الثانية ..وبعدين اصلا شنو المناسبة عشان تقعدين تعملينلي مفاجأت ومدري ايش بالله ..؟؟؟
نسيم بكل برود رفعت كتافها ونزلتهم وقالت: هدية مني عشان انت خرجتي بالسلامة ... و يا شيخة فكي عن نفسك خلنا ننبسط هاليوم ونعمل نيو لوك..... نغيرشوي من الروتين الممل الي عايشين فيييه..
أرز ابتسمت عجبتها الفكرة قالت وهي تعدل جلستها للكوافيرة : اوك تقدرين تبلشين شغلك ابيك اطلعيني احلى من ذيك العفشة...
نسيم رفعت حاجب وقالت: مالت عليك واحدة غثة ... الحق مو عليك الحق على الغبية الي عملت لك مفاجأت ولا انت مال مفاجات انتي...؟؟
أرز وهي تضحك على شكل نسيم الي عصبت قالت: هههههههههه فديييت الي معصبب يا نااس.... امزح معك ياابطبوووط..
نسيم رمت على أرز فرشاية كانت موجودة قدامها وقالت: بطبوط الي يبطك ... ما تجوزين عن هالكملة ما في منك فايدة..مفقود منك الامل...
أرز وهي تمسك الفرشاية الي جت بحضنها وبمزح قالت: ترى هاذي املاك المشغل ما يصير ترمينها كذا افرضي جت بأحد المرايا وكسرتها ...؟؟
نسيم بعدم مبالاة:عاااادي بدفع لهم حقها...
أرز:ههههههههههههه صدق انك مخفة..
نسيم وهي تطالع أرز بنص عين :أكلي تبن وسكتي يكون احسن..
أرز:ههههههههههههههههههه



في بيت عمهم ماجد.. في صالة مغلقة واسعة وكبيرة... قاعدين يرتبون ويحطون كل شي بمكانه المخصص.... وركبون الاضواء الملونة مالت الساحة حقة الرقص....ورتبوا الاكل بشكل بوفيه مفتوح..... علقوا الزينة والبلالين بكل مكان وكانوا عاملين زينة بتصميم مكتوب عليه (الحمدلله على السلامة يا احلى أرزة*) ومعلقينها عأساس تنشاف اول ما اي حد يدخل المكان.....بعد تقريبا 7ساعات من التجهيزات والتحضيرات صار كل شي جاااهز..... كل البنات كانوا موجودات بالمكان ودقوا على نسيم عشان تجيب أرز وتيجي...

نسيم وأرز بالسيارة<<<<

أرز وهي تشوف انهم ماشيين بطريق غير عن البيت قالت بتساؤل : نسيم هاذي مو طريق بيتنا يا مهوية وين مودتيني ليكون بتخطفيني وبتطلبي فدية..؟؟
نسيم: ههههههههههههههه امااا ايش هالخيال الاكشن الي عندك.. لا يا خفيفة بس بنروح لبيت عمي ماجد خلنا نقعد مع عمي وحنان زمان عنهم ولهت عليهم..
أرز : مدري اليوم افكارك كلها تعجبني اقول استمري كذا ولا ترجعي لأقتراحاتك المغثة.
نسيم ضربتها على كتفها وقالت: يا حيوانة.... الحين انا ااقترحاتي صارت غثة...؟؟ من جد ما تنعطين عين ...
بعد نصف ساعة وصلون للبيت.... نسيم دقت على البنات وقالت لهم يستعدون عشان هم وصلوا واهم عند البوابة .....دشوا للداخل ومشون لين وصلوا باب الصالة وقفتها نسيم وقالت : مستعدة..؟؟ أرز وفوق راسها مية علامة سؤال وتعجب من نسيم اليوم مو طبيعية قالت : مستعدة لشنو..؟؟ اقول ايش فيك اليوم كله مو طبيعية صايرلك شي ..؟؟
نسيم وهي تمسكها من يدها.... فتحت باب الصالة... دخلتها وكانت الانوار مسكرة.... واول ما دخلوا اشتعلت الانوار والكل قال بصوت واحد:.. الحمدلله على السلامة ارررزز....
أرز شهقت وهي تحط يديها على فمها من المفاجأة .....وتناظر لهم ودموعها تجمعوا بعيونها من الفرحة وهي تناظر الصالة والاضواء الي معلقينها والزينة والبلالين بكل مكان... والافتة الكبيرة الي مكتوب عليها حمدلله على السلامة يا احلى أرزة...
نسيم وهي تطالع كيف أرز بلشت تدمع من المفاجاة حضنتها وقالت: بغينا نساوي لك حفلة نتحمد لك فيها على السلامة..... لأنك غالية علينا وبرجعتك نورتي حياتنا مرة ثانية..... وباستها على خدها...
أرز وهي تناظر لنسيم الي لسى حاضنتها قالت ربي يخليكم لي وما يحرمني منكم ابد....
وكملوا بسهرة حلوة جميلة والجميع كان مبسوط ما عدا شخص واحد الي هي ريهام ... ما كانت تبي تيجي بس نجبرت عشان محدش بقى بالبيت ...... لأن ماجد عزم اخوانه جميعهم مع عائلتهم يوم دري انه البنات حابين يعملون حفل لأرز ....
اثناء الحفل أرز ونسيم طاقينها رقص وهبال وظحك.... أرز وهي تشوف ريماس جالسة كذا تتفرج قررت تروح تخليها ترقص غصب عنها ..... ريماس شخص هادي وراكز وما يحب الاستهبال ولا الكلام الكثير..... رغم انها اصغر من أرز ولكن تبان بالتصرفات اكبر واعقل....بس أرز ما عندها احد يقعد هادي بحفلة ما ترتاح فيها سوسة.... لذلك راحت وقومتها غصب ....ورقصت شوي معاهم ور جعت قعدت وكان جنبها ريهام,...!!
ريماس من بعد ما جلست على الكرسي.... ريهام شافتها وبغت تعلق خلاص منقهرة ومنحرة تبي تطلع شوية من الي بقلبها ....قالت متعمدة تسمع ريماس الي بتقوله: اوووفف على شنو عاملين لها كل هالحفلة..؟؟ واحدة غثة وثقيلة طينة وما تنطاق واكيد امها طفشت بسبب تصرفتها ... على شنو فرحانين برجوعها...؟؟ اهي لو غرقت وريحتنا منها كان ابرك...
ريماس سمعت هالكلام... قامت متعصبة .... ناظرت ريهام نظرات خافت منها... صرخت بوجهها وقالت : مو عاااجبك انقلعي من هنا فاااهمة...؟؟ وما غيرك الغث وثقيل الطينة يا المكيودة.... وعلى فكرة ترى انتي الي ما احد يطيقك ولا يطيق يجابل وجهك ....افففف عكرتي مزاجي بروح اتنفس برا ابرك من القعدة مع واحدة نفسية مثلك..... استغفر الله بس.... وخرجت ريماس راحت تهدي نفسها شوية بالساحة الخارجية للبيت...ريهام وهي تطالع ريماس واهي رايحة اشرت بيدها وقالت: ماااالت عليك وعلى أرز وياكي.....

عند الشباب>>>>>

قاعدين بيلعبون بالحديقة الخارجية للمنزل.....واللعبة كانت عبارة عن بيض غير مسلوق... يحطونه بملعقة صغيرة ويتسابقون كل اثنين سوا.... والي يوصل للنهاية من غير ما يكسر البيضة يفوز...
وهم يلعبون وانواع التصفير والتشجيع..... الي كان يتسابق هو هيثم مع ايهم كانوا ماشيين وماسكين الملعقة بفمهم... وكانوا متقاربين من بعض .... الا بأخر لحظة هيثم يفقد تركيزه ويوقع البيضة... وقف ضرب رجله بالارض بأنزعاج وقااال: اووووووف يلعن ابو هالحظظظ... عند اخر الخط خسررررت وربي قهرررر..
ايهم وهو يرفع يدينه ويقول: يسسسسس الفاااايز.... ميييين الزعيييم...؟؟ مييين الزعييييم...؟؟ وهو يرفع يدينه بأنتصار..
هيثم ويناظره بنص عين: اقووول تلايط بس مناك .... ترا جت معك حظ مبتدئن...
ايهم وهو يضحك على رد فعل هيثم : ههههههههههههههههههههه والله هاذي حجة المفلس والخاسر ...
هيثم مسك ايهم من رقبته ويقوله : انا براويك يا ولد عدنان... وبلش ينكش شعراتو وهو عاص على رقبته..
ايهم: ههههه هدني يا مصرقع خنقتني ...
هيثم وهو يترك ايهم : احسن عشان تثمن كلامك مرة ثانية...
ايهم وهو يفرك رقبته ضحك وقال: ههههههههههههه المهم يا جماعة الحين دور ليث وسيف يلا.
ليث وسيف ماسكين المعالق الي عليها البيض وواقفين جنب بعض مستعدين لاشارة الانطلاق..
ايهم وهو يرفع يده يعلن الاستعداد نزلها وهو يصفر:ووووووه انطلقوا.
وهم يمشون بسرعة.. ليث تعرقل فقد توازنه ووقع .. سيف لف عليه بغى يضحك بس تذكر انه لازم يوصل للنهاية والبيضة معاه ... قعد يرفع حاوجبه و ينزلهم عشان يغيظ ليث لانه خسر... كان بيمشي يكمل طريقه الا ليث يمد رجله يعرقله ... ووقع سيف على البيضة نفقست ووسخته...
ليث يضحك على منظر سيف: هههههههههههههههههههه
هيثم ما قدر يمسك نفسه : ههههههههههههههههههه شنو حركة هالنذالة يا ليث..
ايهم راح لأخوه سيف مسكه من يده وساعده انه يقوم وقال هو يحاول يكتم ضحكته: قوم يخوي خلاص انت الي فزت لأن الي عمله ليث يعتبر غش....
سيف وهومعصب: يااا التبببببببببن شووف شنو ساويت تمليت بيض وزفر الحين شساوي هاااااااا ...؟؟؟
الا بجية عمهم ماجد وقال: شفيكم صواتكم طالعة شصاير...؟؟ ليه سيف معصب كذا ويصارخ..؟؟
ليث وهو يقوم ويتك نفسه: كنا نلعب ووقعت.... قام هو قعد يعمل حركات استفزتني ... عرقتله وقع فوق البيض وتوسخ وقاعد بيزف فيني ويصارخ....
ماجد وهو يناظر منظر سيف: هههههههههههههههه الحين هاذ السبب الي مخليك معصب بهالشكل..؟؟
سيف زفر بتعصيب: اقووول لا يكثر ..
ماجد وهو يتقدم لسيف طقه عراسه وقاله: تأدب يا ولد.... حط يده على رقبته وقاله: محلولة يا مخفة تعال معاي خذلك شاور وبعطيك لبس من عندي ....بس ولا زعل سيف تراه غالي..
سيف هدي شوي وابتسم لعمه وقال: والله كفوووووو يا عمي....وراحوا عشان سيف يغير ملابسه...

ريماس كانت جالسة قبال المسبح على كرسي وتتأمل بالسما والنجوم... تدندن ومندمجة لانها تحب هالجو الهادي كثييير..
سيف وهو رايح عشان يغير ملابسه... شده صوت الي قاعدة تدندن قرب المسبح... مشى شوي شوي وقرب... لما شافها قلبه بلشش يرقع ترقيع,.... وحس بفرحة كبيرة.... ما قدر يمنع نفسه انه ما يروح لها... سيف لما وصل لريماس الي جالسة ولافة له ظهرها قال: مرحبا ريماس كيف حالك...؟؟
ريماس حست بمغصة ببطنها وتوترت..... قلبها زادت دقاته لما سمعت صوته.... قامت من عالكرسي ولفت لجهة سيف وتلاقت نظراتهم تحت ضو القمر..... لحظات صمت وتأمل... سيف يتأمل بالجمال الي قدامه وعيونها الي جذبوها وعلقوه فيها.... وشفافها الحلوة المليانة... وبشرتها الحنطية سرح فيها .... وريماس الي سرحت بعيون سيف البنية الفاتحة الوسيعة ورموشة الكثيفة ... بعدين حست على نفسها واستحت حيييييييل نزلت راسها بسرعة للأرض ..
سيف ابتسم على حركتها وقال: ريماس اوعدك... ما راح تكونين غير لي...
قال هالكلام وراح .... تارك ريماس بفرحة كبييرة لا توصف..




>>>>انتهى الفصل<<<<


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 25-09-2018, 11:06 PM
صورة الارز الرمزية
الارز الارز متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لعنتي اني اشبهها / بقلمي


هذا هو الفصل التاسع اتمنى لكم قراءة ممتعة


>>>>الفصل التاسع<<<<

(العودة)
نازل درجات الطيارة بجسمه الرياضي المتناسق ا بتسم وبانت غمازته الي على خده اليمين... وقف واخذ نفسي قوووي يبي يستنشق هوا الديااار الي اشتاق لها حييييييييييل.. حبس النفس شوية وبعدها اطلقه .... فتح عيونه الخضرا الوسيعة.. توجه لداخل المطار.... خلص جميع الاوراق.... اخذ شناطه وتوجه للخارج وقف تكسي ركب وانطلق للبيت .........

في الجامعة وتحديدا عند القعدة الي تابعة لساحة الجامعة>>>>>>>

هبة كانت جالسة بتشرب نسكافيه و بتراجع مادة الامتحان قبل لا تروح تقدم بما انه باقي ساعة لين ما يبلش.. ...كان في واحد يراقبها من بعيد...وأكلها بعيونه من كثر ما يطالعها ... طبعا هبة مندمجة بالكتاب ولا منتبهة لهالشاب الي قاعد يغزها بنظراته.....فضلت على هالحال نص ساعة وبعدها قررت تقوم عشان تروح تحجز لها مقعد ...لما هبة قامت الشاب ال كان يراقبها لحقها ومشى بخطوات سريعة وقف قدامها ابتسم وقالها: مرحبا ممكن نتعرف,,..؟؟ انا اسمي سامي ومد يده لها يبي يسلم عليها .....
هبة طول عمرها بالجامعة ماشية دغري ومالها بحركات الصرمحة وقلة الحياا ....ما كانت تحب تكلم احد غير ليث وسيف .....وان اضطرت تكلم شباب بس زملائها ويكون كلامها معهم برسمية وبخصوص الدراسة..
هبة بأنزعاج ومن غير ما تناظره كانت تبي تروح عنا وتسفهه... بس هو ما اعطاها مجال وسد الطريق بوجهها وقال : افاااا كذا تبين تروحين من غير ما تقولين لي اسمك...؟؟ طب اعطيني رقمك عالاقل..
هبة وصلت معاها من وقاحته قالت وهي معصبة شوية: لو سمحت بعد عن طريقي ..
سامي عجبه الوضع وقال بعناد: مو مبعد قبل ما تقولين لي اسمك... اوتعطيني رقمك.. ترا انا من زمان معجب فيك وبشخصيتك لازم اتعرف عليك..
هبة وصوتها بلش يعلا: ياخي انا ما ابي اتعرف ووخر عن طريقي احسن لك...
سامي بباتسامة شريرة: وان قلت ماني مبعد وباخذ رقمك يعني باخذه...
هبة ابتدت تحس بشوية خوف دزته بقوة بيدها بعدته عن طريقها .... كانت تبي تمشي الا هو يمسك يدها بقوة وبعصبية قال: هيييي انتي شلون تدزيني كذا بهاي الطريقة ...؟؟ شنو مفتكرة نفسك وعلى شنو شايفة روحك تراكي شقفة بنت لا رحتي ولا جيتي...؟؟
هبة بصراخ وهي تحاول تفك يدها منه: هدددنييي اقووولك هدنني..
سيف بعد ما خلص اخر محاضر عنده ... كان متوجه للمقاعد يبي يستنى هبة لتخلص امتحان.... عشان يردون سوا للبيت.... الا يسمع صوت اخته تصارخ وناظر لمكان الصوت...... الا يلقى شخص غريب ماسك يدها وواضح انها متأذية....؟! بسسرعة راح يركض لجهة سامي وبكل عصبية وصراخ قال: هااااي انت فك يدها يا الحقير لأحسن اندمك اليوم الي فكرت فيه تلمسها...
سامي قال بنبرة استهزاء: لا عاد خوفتني اقول تلايط مالك شغل ...
سيف وبعصبية: ما تبي تهدها..؟؟
سامي بعناد: لا مابي...ووريني شنو بتعمل..؟؟
سيف بكل قوته اعطاه بوكس طيحه على الارض..وهو يهجم عليه ويضربه ويقول الحين براويك شنو بساوي يا التبن يا قليل الحيا يلي ما تربيت.... راح اراويك شلون تتحرش ببنات الناس المحترمة يا التبن يا الوسخ, ...... وبلش ضرب فيه ما كان يشوف قدامه من التعصيب ....هبة تبكي خايفة وهي تشوف وجه الشاب تملا دم قالت برجاء: خلاص كفاية هده يا سيف تكفى راح يروح بين يديك هده.

الكل تجمع على هواش سيف وسامي حاولوا يفكونهم من بعض ما قدروا.... فنادوا المسؤول وجه فكهم و قالهم يلحقونه على مكتبه ....

في مكتب المسؤول<<<<

سيف وسامي واقفين اقبال المكتب يناظرون للمسؤول الي جلس و سند ظهرة لورا كتف يدينه ويناظرهم واهو رافع حاجبه بأستنكار على الي عملوه وقال:
المسؤول: ممكن افهم سبب الهواش الي صار من شوية..؟؟
سيف قال وهو يناظر لسامي بقرف: استاذ كنت طالع ابي استنى اختي تخلص من امتحانها. عشان ترد معي للبيت.... بعدها شفت هاذا الشخص ماسك يدها ويتعرض لها... رحت له حذرته وقلتله يهدها لكن اهو ما سمع وعاند ولقه الي يستاهله..
سامي قال وهوينكر ويكذب: لا تصدقه قاعد يتبلى علي... وانا ايش ابي بأخته عشان اتعرض لها وامسك يدها ..؟؟ كل الي صار انها طلعت بطريقي بالصدفة وكنت بسألها عن مكان قاعة ما ادلها ... واهو فهم الموضوع كله غلط..
سيف بعصبية مسكه من قبة قميصه وقال: لا تكذب ترا اخلص عليك الحيين...
سامي دز يده وقاله: ترا ما أكذب ...انت الي لا تقعد تتبلى عالناس....
المسؤول ضرب على الطاولة بيدينه وقف بنفرزة وبصوت عالي قال: وبعدين عاد... ما عدتو تحشمون احد تتهاوشون وقدامي بعد...؟؟ كمل وهو يأشر عليهم بيده: شف انت وياه ما انتم ببزارين عشان تقعدون تتهاوشون وتظربون بعض وتسببون فوضى بحرم الجامعة .... هالمرة بكتفي بأعطائكم انذار شفوي... ولكن ان تكررت مرة ثانية بتنفصلون لمدة شهر من الجامعة فهمتوا..؟ يلا تقدرون تنصرفون الحين ومابي اشوف هالتصرف يتكرر مرة ثانية سمعتوا..؟؟
سيف قال وهو يلوي رقبته على جنب: حاظر استاذ ما راح تتكرر...
سامي وهو يحسس على فكه مكان الضربة : أكيد استاذ ما بتتكرر..
لما طلعوا من مكتب المسؤول كل واحد كان ماشي بطريق..... وقف سامي وقال بصوت عالي لسيف وبتهديد: ما راح انساها لك ابد وربي لأردها لك وراح ادفعك الثمن غالييي.....
سيف ابتسم وبنبرة تحدي قال: اعلى ما بخيلك اركبه... انا ما خاف من اشكالك ولا حتى تقدر تغبر عكندرتي... وكل واحد راح بطريقه..
سيف وهبة كانوا طول الطريق ساكتين ما احد تكلم بشي...
لما وصلوا البيت سيف.... نادى على هبة الي كانت بتروح على غرفتها تختلي بنفسها شوية: هبة لحظة ابي اتكلم معك ....
هبة وقفت متوترة وهي عارفة بشنو سيف يبي يتكلم: هلا يخوي..
سيف بجدية ونادرا ما يكون فيها: شنو كان يبي منك هالزفت وليه كان ماسكك كذا ..؟؟
هبة وبلشت الدموع تتجمع بعيونها: وربي ما ادري ولا اعرفه كنت براجع المادة قبل الامتحان... ولما جيت بروح ما لقيته غير جاي قدامي ويتحارش في وربي ما اعرفه .. وبدت دموعها تنزل..
سيف بحنية ابتسم لاخته وقال: بسيطة يا قلبي خلاص حصل خير..
هبة بقلق من بين دموعها: سيف اخاف يتعرض لي المرة الجاية بالجامعة....
سيف مسح دموع اخته وقال يطمنها: افاااا وانا وين رحت...؟؟؟ ما اكون سيف ولد ابوي ان تعرضلك وانا موجود.. روحي ارتاحي بغرفتك خلاص وانا اأكدلك ما راح يرجع يتعرض لك بعد الطق الي طقته اياه ..وأن تجرأ وساواها يبقى لعب بعداد عمره..
هبة حست بأمان من كلامه ابتسمت له وقالت بحب: ربي يخليك لي وتبقى لي سند وقوة اعتمد عليه..وقت الشدة..
سيف مسك خدود اخته هبة وقرصهم وقال: فديييييت هالخدود الموردة ما احلاها.....
هبة قالت بضحكة: ههههههههه فديت الي يفداني.. يلا انا بصعد برتاح شوية تبغى شي مني قبل لأروح..؟؟
سيف ببتسامة: سلامتك يا الغلا ما بي شي روحي ارتاحي.....
هبة وهي تمشي :عيل بشوفك المسا على العشا ..... صعدت الدرج وصلت غرفتها سكرت الباب وقعدت عالارض حطت كتبها بجنبها مو مصدقة كل الي صار معها....؟؟ بلشت تبكي ضمت نفسها وهي ترجف اول مرة يحصل لها كذا موقف ...؟!!!

في قصر ابو همام>>>>>

كان راجع من شغله دخل للبيت وقف شوية بالصالة ...توقع يلاقي بنته قاعدة تتابع مسلسلها... ولما ما لقاها نادى لسيلا: سيلاااا يا سيلااا..
سيلا جت بسرعة : هلا مستر.....
ابو همام: وين أرز ما شوفها هنا وينها فيه..؟؟
سيلا: مس أرز برا في هديكة (مس أرز برا في الحديقة)
ابو همام وهو يهز راسه قال: ماشي خلاص روحي شوفي شغلك....
وراح توجه للمكان الي أرز فيه.... حس انه يبي يقعد معاها يعوض كل السنوات الي طافت... هو يدري انه غلط لما خذها بذنب امها وانها مالها دخل.. لكن شالسوات الي صار صار خلاص راح وطاف.... االحين بيحاول يعطيها كل الحنان الي فقدته ويعوضها على قد ما يقدر.....لما وصل لأرز شافها جالسة سرحانة..قال ببتاسمة حنونة: شلونها أرزتي اليوم عساها بخير...؟؟
أرز لما شافت ابوها يبتسم لها بحنان.... قامت حضنته وطبعت بوسة على خده وقالت: دااامك بخير انا بألف خيييير يا احلى ابو في الدنيا...
أبو همام بضحكة حلوة:ههههههههههههههههه حبيبة قلب ابوها مبسوطة اليوم... عساه كل يوم يارب..
أرز ببتسامة : دام لي اب يحن علي ويسأل عني ببقى مستاانسة دووم ..
ابو همام تنهد بحزن على اخر كلامها ولام نفسه كثييير.... شلون حسس بنته انها يتيمة الاب وهو ما زال عايش...؟؟ شلون قدر يحرمها من حنانه وعطفه..؟؟!! قعد على الكنبة واشر لأارز تيجي جنبه وقال: تعالي يا أرز اجلسي هنا بقربي...
أرز وهي مستانسة راحت جلست قرب ابوها .... ابو همام يحط يده على كتف بنته حضنها قال : يابوك سامحيني ..... صدق انا اسف ما كنت بوعي.. كل هالسنين الي طافت الغضب والكره كان عاميني ماشوف عدل ... كنت كل مرة اعاملك بجفاء وقسوة احس بألم بس ما كان بيدي غصب عني صدقيني ... ابد ما كنت اشعر برضى عن نفسي... كان نفسي اعاملك مثل اي اب يعامل بنته ....بس ااااخ يا أرز اااخ يا بنتيي ... الله يجازي الي كان السبب.... نزلت من عينه دمعة حاملة فيها وجعه حزنه قهره ندمه..... مسح دمعته ومسك نفسه وقال: بس اوعدك اني راح اعوضك يا قلبي.... ما عرفت غلاتك الا لما حسيت انك خلاص رحتي مني... ما راح ارد اضيعك مرة ثانية..... انتي كل الي بقالي يا أرز.... بعدها ما قدر يمسك نفسه بكى من قلب ....حس انه كان محتاج يقول هالكلام من زمان لبنته... حس ان دموعه الي نزلت كانت دموع ندم وحزن على الي ساواه..
أرز ما قدرت تمسك نفسها وبكت مع ابوها حضنته وقالت لا تبكي يبا لا تبكي... وربي انا ما زعلت منك حتى سامحك.. انا بس كنت كل الي اتمناه اني اسمع هالكلام... والحمدلله مابي اكثر من كذا.... رفعت راسها مسحت دموع ابوها باسته على خده وقالت:هاذي الدموع يبا ما تنزل... هاذي دموع غالية وثمنها ما يتقدر وانا يكفيني انك تبقى لي الاب الحنون ....وماريد شي من هالدنيا غير انك تكون جنبي...ابو همام حضن بنته بقوة و بكل حنان قال: ما كنت ادري ان لي بنت حنونة وطيبة وبريئة مثلك كذا..
أرز ببتسامة: والحين دريت يلا اتبسط وعيش واستانس بعد ...
ابو همام وهو يفرك شعر بنته قال: ههههههههههه يمااا شحلات بنتي يا ناس.
أرز: هههههههههههه ربي يخليك لي ولا يحرمني منك ابددد..


نروح الحين لقصر ابو سام>>>>>

في الصالة قاعد على كنبة بحيث يكون قبال الباب ...هيثم قاعد يطقطق على المحمول ويقلب فيه ..الا ينفتح الباب.... ناظر لجهته ورد رجع ناظر للمحمول.... بعدين بسرعة رفع نظره متفاجئ بالي واقف قدام الباب ومبتسم ... وقف هيثم بشويش وعلامات الاندهاش باينة عليه و قال: ساااااام....؟؟؟ انت متى وصلت وليه ما قلت لنا...؟؟
سام وهو يضحك على شكل اخوه: ههههههه طب سلم علي الاول وبعدها اسال الي تبيه..
هيثم ضحك وانتبه على نفسه راح لأخوه سلم عليه و حضنه بحرارة وقال:ههههه والله يخوي من المفاجأة... تراك ما خبرتنا انك جاي جيت كذا على غفلة ...!! ليه ما خبرتنا انك راد اليوم كنت جبتك من المطار...؟؟
سسام : بغيت اساويها مفاجأة .... وهو يرفع حاجب قال: مطولين واحنا واقفين عند الباب مو ناوي تخلينا ندخل ..؟؟
هيثم انتبه على نفسه : ههههههههههههههههههه وربي ما انتبهت ..وهو يحمل الشنتة تعال تعال اجلس وارتاح بروح اخبر امك راح تطييير من الفررحة...هيثم طلع شناط سام لغرفته.. وراح لأمه خبرها ان سام وصل و كانت نسيم وريماس عندها جم كلهم بكل فرحة يرحبون بسام...
نسيم ركضت سبقتهم و حضنته بقوة ودموعها بعيونها قالت: ولللهتتت عليييييييك يا الدببب وحشتني وحشتنييي موو مصدقة انك هناااا قدامي. ....!!
سام وهو يضرب راس اخته بتأنيب قاال : دب بعييينك كم مرة قلت لك انتبهين على كلامك ...
نسيم وهي تضحك: ههههههههههه مو بيديييي من كثر الشوق..
وفاء وهي تبعد نسيم وتحضن ابنها سااام ودموعها اربع اربع على وجهها: يماااا يا حبيبي مو مصدقة انك رديت اخييراااااا... يا قلبي ولهت علييييييك وبكت... بعدها بعدت عنه باسته ومسكت وجهه بيدينها قعدت تتأمل بأبنها الي لها سنييين مو شايفته قالت: اخيرا رديت لنا ماني مصدقة عيوني....!!
سام ببتسامة حب لامه قال: صدقي يا غالية رديت وكاني قدامك بشحمي ولحمي ... وبقعدلك هنا بعد وحتملين مني خلاص..
وفاء بحنان قالت: يما فدييتك لو تقعد كل العمر ما مل منك يا بعد قلبي...
ريماس كانت واقفة وعيونها فيهم لمعة الشوق لأخوها شافها سام بعيدة وقال بحنان الاخو: تعالي ريماس ما تبي تسلمين علي..؟؟ راحت له حضنته باسته وسلمت عليه بكل حب...
نسيم بغيرة: طاااح حظي انا الي اتبهدل دووم من الوالدة... واهو بكل بساطة يجي و ياخذ كل الحب والدلال وربي اني اكسر الخاطر..
وفاء بتأنيب: اقول نقطتينا بسكوتك يكون احسن بدل ما اطلع فضايحك هنا...
هيثم بشماتة: ههههههههههههه ما تعرفين تسكتين تموتين وتجبين البهادل لنفسك..
نسيم بغيظ ضربت هيثم على كتفه وقالت: ماللك شغلللللل....
ريماس ببرود: معاه حق ترا....
نسيم بنرفزة: اكلي تبن انتي الثانية...
وفي هاذي الاثناء انفتح الباب .... دخل ابو سام شاف ابنه بانت عليه معالم الفرح والمفاجاة سلم عليه حضنه بحرارة واشتياق وقال: الحمدلله على السلامة متى رديت..؟؟
سام وهو يبتسم لأبوه : الله يسلمك يبا توني جاي من المطار هاذي وصلتي...
ابو سام وهو يمسك كتف ابنه قاله: هااا يباا بشرر ان شاء الله رديت لنا وانت دكتور جراح ينرفع فيه الراس ..؟؟
سام بفخر قال: أكيد يبا رجعت لك جراح ترفع فيه راسك بأذن الله وانا ولدك..
ابو سام ربت على كتف ولده وبفخر قال: ما خيبت ظني فيك... والله طلعت قدها ... كفوو يا ولدي .... كفووو...
هيثم حب يناغش ابوه قال: افاااااااااااااا يبا الحين سام هو ولدك وانا شنووو ما عدنا نعجب الحين..؟؟
ابو سام بضحكة: ههههههههههههههههه كلكم ولادي وغاليين علي يبا.....

في هاذي اللحظة دخل ليث .... الكل توجهت انظارهم للي دخل من الباب... وكلهمممم نصدموووا من الي يشوفونه ....؟؟؟
وفاء راحت تركض بخوووف لليث الي جلس عالارض بتعب: يماااااااااا ولدي يماااااااااا اشفييك ايش الي حصل ليه شكلك كذا......؟؟

>>>>انتهى الفصل<<<<
و
>>>>انتهى البارت<<<<


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 27-09-2018, 08:58 PM
صورة الارز الرمزية
الارز الارز متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لعنتي اني اشبهها / بقلمي


اتمنى لكم قراءة ممتعة مع البارت الرابع الفصل العاشر..
(البارت الرابع )


>>>>الفصل العاشر<<<<



في هاذي اللحظة دخل ليث .... الكل توجهت انظارهم للي دخل من الباب... وكلهمممم نصدموووا من الي يشوفونه ....؟؟؟
وفاء راحت تركض بخوووف لليث الي جلس عالارض بتعب : يماااااااااا ولدي يماااااااااا اشفييك ايش الي حصل ليه شكلك مبهدل كذا......؟؟
كلهم لحقوها بخوووف وهم يشوفون ليث كله مليان دم وباين عليه انه كان يصيح وجهه تعبان وحزيين و مليان غبرا وتراب..؟!!.
ابو سام بخوف: ليه شكلك مبهذل كذا وايش الدم هاذا...؟؟
نسيم حاطة يدها على فمها وتراقب بخوف... ريماس ماسكة يد نسيم وكانت خايفة ودموعها تنزل بهدوء..
سام راح له بسرعة نزل لمستواه وهو يتفحص جسمه يبي يتأكد اذا كان هاذا الدم منه... سأله بتوتر وهو يدقق فيه: ليث قلي هذا الدم من وين...??
ليث مسح على شعره وحط يده على فمه ودموعه تنزل .... رفع نظره لسام صفن دقيقة.. قال وهو يمسك كتوف سام و يناظره بترجي : سام انت جراح قلب صح... ارجوك تعال معاي بسرعة ضروري والي يسلمك مابي اخسره.... وبلش يبكي... مابي اخسره واكون انا السبب...
الكل متفاجئين مو فاهمين شي..؟؟ ابو سام بقلق: يبوك ايش الي صار تكلم ومنو هاذا الي بتخسره..؟؟
ليث قال بترجي: يبا والله بفهمكم كل شي بعدين... بس ابي سام يجي وياي بسرعة ما في وقت هو الامل الوحيد...
سام بتفهم قال: خلاص يبا ان شاء الله بنفهم كل شي بعدين بس خلني اروح ويا ليث وشوف شسالفة..
ابو سام قال: باجي وياكم انا ابي افهم ايش صاير يلا كلنا بنروح سوا..
وفاء قالت بأعتراض: وين بتروحون وتتركونا كذا مو فاهمين شي...؟؟ يا نفهم ايش الي صار يا تاخذوني وياكم ....
ليث تنهد بتعب وقال: يما صديقي بخطر ابوس يدك... والله لفهمك كل شي بس خلينا نروح نلحق عليه الحين..
وفاء اقتنعت وقالت: ماشي خلاص بس لا تنسى تدق تطمني على رفيقك..
ليث هز راسه وقال: ان شاء الله يما ... وو جه كلامه لسام :يلا بسرعة ما في وقت ... سام : ماشي بس لحظة لازم اجيب بعض الاوراق المهمة ..... راح جابهم وتوجهوا للمستشفى..
ابو سام قالهم انهم بيروحون بسيارته لأن ليث مو قادر يسوق.... وسام توه راد من السفر...

بالطريق <<<<<

سام كان بيناظر لليث الي يهز رجله بتوتر وقلقان قاله:اهدى يا ليث ان شاء الله ما يصير الا كل خير...
ليث : يااارب نلحق عليه يارب يارب...
سام بتساؤل: ليث انت لازم تقلي ايش الي صار بالتفصيل .... عشان اعرف كيف لازم اتصرف وايش لازم اساوي...؟؟
ليث عقد حواجبه بحزن وقال بتنهيدة: راح اقلك كل شي حصل بالتفصيل...

ليث وهو بيروي لأخوه الي صار....

خارجين من قاعة المحاضرة متوجهين للساحة الخارجية جلسوا على احد الكراسي...... ليث يناظر للساعة ووجه كلامه لصديقه سامر: اقول سامر ويش رأيك نروح ناكللنا شي برا الجامعة...؟؟ بعد باقي على موعد المحاضر الجاية ساعة كاملة هاا شنو قلت..؟؟
سامر وهو يطق على رجوله قام و قال: والله خوش فكرة تراني جعان يلا قوم خلنا نروح...

ليث وسامر اثناء وهم بيمشون لمطعم قريب من الجامعة وهم يمزحون و يستهبلون ....
سامر قال بمزح : اقووول لا تستهبل تراني كاشفك... شفتك بعيني واقف معاها تتساسرون... يلاا اعترف شنو بينكم هاا.؟؟؟ وهو يدزه بكوعه على كتفه...
ليث :ههههههههههه اعترف بشنو يا الملقوف,...؟؟ وربي ما في شي بيني وبينها مجرد زميلة كانت تبي مني دفتر... واصلا انا كل هالقصص مأأمن فيها ولا حتى خاشة براسي... تقولي اعترف وما اعترف يا رجل..؟؟؟
سامر: هههههههه امااااا قال ايش قال ما يأمن فيها..؟؟ اعترف و قول ان ولا واحدة تقبل بالهخلقة الخايسة الي جنبي..
ليث عمل نفسه معصب وقال: تقول هالكلام من الغيرة الي فيك ....عشان البنات يتمنون مني بس نظرة.... وانت سافهينك ولا حتى معبرينك بكلمة .... وضربه بيمازحه ببوكس خفيف على وجهه ما يألم ولف وجهه بحيث صار على جنب....... ولأن سامرما كان يشوف قدامه وهو بالحال هاذي ...ما انتبه للحديدة الي قدامه تعثر فيها وصار بنص الشارع ..... بهاي اللحظة جت سيارة مربوط على سقفها حدايد دعمت سامر وللأسف احد الحدايد دخلت في صدره.... !!!!

ليث واقف على نفس وضعه ويده معلقة بالهوا ...مشدوه ومصدوم ....يشوف صديقه ملقى عالشارع داخله في صدره حديدة.... والدم بكل مكان حواليه وكل هاذا صار امامه بس بثواني...؟؟؟!! بعدها ما يدري كيف رجوله حركته و راح ركض له ... جلس على ركبه حط يدينه مكان الجرح... يحاول يمنع الدم من انه يخرج اكثر ودموعه بدت تنزل قال : سامر سامر قوم يا صاحبي... قوووم... سامر انت راح تعيش راح تعيش ما راح تموووت ...وربي ما راح تموووت....
وناظر للسايق الي واقف مصنم مو متحرك من مكانه بصراخ وعصبية: وانت شنو الي تناظر له اطلب الاسعاف بسسسررعة..
بعد ما جت الاسعاف ووصلوا للمستشفى الاطباء كلهم تجمعوا على الي جه وداخله فيه حديدة وينزف دم بكثرة..... مسكوه بحذر جروه للداخل وهم حاطين على فمه الي مليان دم الاكسجين.... ومن بعد ما عرفوا تفاصيل الي صار من ليث عملوا جميع الصور الازمة... واحد من الاطباء الي كان موجود وهو يمسك صورة الاشعة بيده متوجه لليث الي واقف قلقان وخايف قال: انت شنو تقرب للمصاب.؟؟
ليث بتوتر : انا صديقه واحنا بندرس بنفس الجامعة ...
الطبيب بجدية: كنت معاه بوقت الحادث صح..؟؟
ليث والي بلش يمل من كثر ما انسأل وهو مو ناقص يبي يتطمن على صديقه: دكتور والي يسلمك قلي ايش حالته...؟؟
الطبيب ومعالم الاسف بدت تظهر على وجه رفع الاشعة وناظر لها وقال: مثل ما واضح لنا هنا بالصورة ان السيخ مخترق القلب وموقف بمكان جدا حرج,,.... وهاي عملية خطيرة وللأسف ما احد هنا مؤهل انه يساويها من غير اي مجازفة بحياة المريض.... والطبيب الجراح المتخصص مسافر ... صراحة مدري شقولك..؟؟
ليث بأنهياروتعصيب وهو يصارخ على الطبيب: شلووووون يعني..؟؟؟ شلوووون وهاذي المستشفى بكبرها لشنوووووووو...؟؟؟ اذا ما كان فيها دكتور واحد يقدر ينقذ حياة شخص بيموووت على شنووو فاتيحنها..؟؟ الاحسن تغلقوننها ..... انتم اطباء انتم.....؟؟؟ جلس بانهيار عالارض وكمل: تصررف ساوي اي شي لا تخليه يموووت تكفى لا تخلييه يمووت..
الدكتور ناظر بأسف لليث وهز راسه وقال: لا حول ولا قوة الا بالله ...ربت على كتفه وقاله: يخوي اهدى ان شاء الله بنلاقي حل لا تقلق..
ليث رفع راسه وناظر للطبيب بكل غضب وبعد يده من على كتفه وقال: اذا انت مو قادر تتصرف انا بتصرف....!! سحب حاله وهو معصب طلع من المستشفى ومو عارف ايش يساوي...؟؟

ليث بحزن: وهذا كل الي صار.... وانت ربنا بعثك له بالوقت المناسب عشان تكون سبب بأنقاذه ... نظر لسام بترجي وقال: الله يخليك انقذه .... امه المسكينة مالها احد غيره بالدنيا..... وخنق صوته وبكى بصمت..
سام وهو يطبطب على اخوه قاله: لا تقلق يا ليث انا بتصرف... ان شاء الله بننقذ صديقك... بس انت تمالك نفسك وكون اقوى من كذا....احنا لازم نخبر اهله ضروري عشان يكونون وياه و نقدر ناخذ موافقتهم للعملية...
ليث دق على ام سامر خبرها...و لما سمع النوح والبكى من ام سامر زاد تأنيب ضميره...
بعد ما وصلوا للمستشفى سام وهو يحمل اوراقه واقف بمكتب المدير النائب وكان معاه ليث وابوهم.....
سام:ومثل ما عرفت ان ما في طبيب جراح قلب يقدر يجازف بهالعملية الخطرة... لذلك هاذي وراقي والرخصة حقتي ..... وانا مستعد اساوي العملية ولا انه ينترك الشاب لمصير الموت..
الطبيب وهو يناظر لوراق سام بكل اعجاب هز راسه يبدي اعجابه ورجع ناظر سام وقال: بس احنا ما نقدر نخليك تعمل هالعملية كذا بكل بساطة... في قوانين ما لازم نتخطاها ...
سام بكل هدوء: اعتقد ان حياة الانسان الي بين الحياة والموت الحين اهم من كل القوانين...؟؟ وانا بعمل العملية ..... ومستعد احمل على عاتقي كامل المسؤولية واخليكم منها بالكامل..
الطبيب بتردد: بسسس.. ابو سام قاطعه: لا بس ولا شي يا دكتور اهو متحمل المسؤولية بالكامل ارجوك لا تضيع الوقت الرجال بيموت..
الطبيب اخيرا وافق لأن ما في امامه اختيار اخر... يا سام يعمل العملية يا اما الحالة بتموت.... لانها ما تتحمل تنتظر اكثر لين يوصل الطبيب من منطقة ثانية عشان يجريها ...قال: خلاص ماشي تعال معاي خليك تتجهز.... واوراقك هاذي بخليها عندي لين تنتهي من العملية لازم نتكلم .. ..
سام وافقه وراح معاه يدله مكان الغرفه عشان يجهزون المريض ويجهز نفسه ليساوي العملية...

وهم يجرون سامر مدخلينه للغرفة... امه تمشي معاه تبكي وتقول ولدي.... ولدي الله يخليك رد لي يا ولدي ابو سامر بيبكي مسك كتوف ام سامر وقفها وهم يشوفون السرير وعليه ابنهم بيدخل على غرفة العمليات والباب بيقفل والايت الاحمر يشتغل ... وقفوا ينتظرون برا لين تنتهي العملية..

في غرفة العمليات>>>>>

الاجهزة كلها بكل مكان... وصوت جهاز القلب يرن بأنحاء الغرفة... سام لابس اللباس المخصص للعملية وحاطت الكمامة على فمه ويناظر لصورة الاشعة بيده ..بعدها قال: ها المريض جاهز ..؟؟
الممرضة المساعدة: ايوة دكتور كل شي جاهز... سام : اوك خلنا نبدا....
سام وهو يناظر مكان الجرح بتمعن قال للممرضة: القاطع لو سمحت ....عطته القاطع وبلش يقطع الحديدة شوي شوي ... بعد ما خلص منه عطاه للمرضة وقالها اعطني المشرط....وشق فيه الجرح شوية بحيث يوسعه عشان يقدر يخرج الحديدة بأقل ضرر..

في الممر ليث مع ابوه.. وام سامر وابوسامر... ينتظرون بقلق وخوف.... وامه المسكينة قطعت نفسها من البكا ... ليث لما شافها كذا كسرت خاطره..... فراح لها يحاول يهديها مع ابوه : يا خالة استهدي بالله ان شاء الله بيطلع لنا بالسلامة..
ام سامروهي حاطه يدها على راسها والدموع على خدها وعيونها انتفخت من كثر البكا: الله يسمع منك يا ولدي الله يسمع منك...
ابو سام هز راسه على حالها : لا حول ولا قوة الا بالله.. الله يرده لكم معافى ان شاء الله يارب

بعد ساعة تقريبا من الوقت...

داخل غرفة العمليات<<<<<

الممرضة المساعدة تناظر لجهاز دقات القلب وصوته يعلن حالة خطر قالت بقلق: دكتور دقات القلب بهبوط.. ممرضة ثانية: دكتور الضغط بينزل ...
سام العرق يتصبب من جبهته... والممرضة الي جنبه مسحته له... اثناء وهو يحاول يربط الشريان الي اضررمن السيخ... الاا فجأة ما يلاقي غير الدم معبي الكمامة واواعيه,...!! سام وهو يكلم الطبيب المساعد الي جنبه بتوتر: ابيك تساعدني... خذ امسك الملقط هاذ بسرعة.....!! ووجه كلامه للمرضة: هاتي قطن وشاش بسرعة... قعد يبدل قطن وشاش لين ما وقف النزيف اخيرا.. الممرضة المساعدة متوترة وهي تشوف الجهاز و صوته يعلن ان القلب دقاته بتهبط اكثر واكثر: دكتور نبضات القلب بنزول اكثر... سام وهو ياخذ نفس ويطلعه عشان يهدأ ويعرف يركز.. وحرك رقبته على الجنبين رفع كتافه ونزلهم بتعب....ثم قال للطبيب الي معاه: ابيك تثبت الملقط هنا عدل ... واياك تتحرك والا بنخسر المريض ...بما ان الشريان مو راضي يمسك هنا وصارفي تمزق و نزيف... انا برفعه شوية من جهة الشمال وانت بتربطه... الدكتور هزراسه بالموافقة ونفذ الي قاله عليه سام بالحرف ....وقدروا يربطون الشريان بنجاح وبعدها كل شي رجع طبيعي... نبضات القلب والضغط وكل شي...
الكل كان مبسوط ان المريض نجا..... وسام تنفس براحة وكمل لين خلص العملية للأخر..
طلع من غرفة العمليات والكل خاف لما شاف الدم على الملابس .... ليث راح يركض له بخوف ووراه الجميع.... ليث بقلق وهو يناظر ملابس سام الي عليها دم: سام ايش صار طمني يخوي .؟؟
الام بترجي: والي يسلمك يا دكتور ولدي كيفه ..؟؟
سام ابتسم وقال: تطمنو يا جماعة الحمدلله... وبفضل الله ان العملية تمت بنجاح وحالة ابنكم مستقرة... بس لازم يبقى تحت المراقبة 24 ساعة ....وان شاء الله بيرد لكم بعافيته..
ام سامر وابو سامر بكوا وحمدوا ربهم ان ابنهم تعدى مرحلة الخطر ..
ليث حضن اخوه بقوة وقاله ودموعه تنزل: كنت واثق انك قدها يخووي كنت وااثق..
سام طبطب على ظهر اخوه بعده عنه مسكه من كتافه وقاله: تطمن صديقك راح يكون بخير بأذن الله..
ابو سام جه وببتسامة كلها فخر قال: هذا ولدي الي افتخر فيه دايم رافع راسي... والله قدها يبوك قدها..
وبعد فترة رد سام لمكتب النائب ...وكان وااايد مستانس ان اول عملية بيساويها رغم انها كانت خطيرة.. ولكن بفضل الله تمت بنجاح..
الطبيب وهو قاعد يتفحص الاوراق بعدها ناظر لسام بأعجاب وقال: انت تدري انه بنجاحك بمثل هاذي العملية راح تنعرف بمهارتك و تنفتح لك ابواب كثييرة..؟؟
سام يناظر للطبيب ببتسامة قال: ايه أدري... والحمدلله الي اكرمني ونجحت بعملية بهاذ المستوى واستطعت اثبت لنفسي اولا ومن ثم للجميع مهارتي وجدارتي وبقوة..
الطبيب هز راسه باعجاب للشاب الموهوب الي واقف قدامه وقال: انا من لما شفت وراقك.. عرفت انك متميز وموهوب .... وانا متأكد انك بالمستقبل حتكون دكتور على مستوى...انت فخر ومكسب لكل مستشفى راح تشتغل معاها... و بالمناسبة انا كلمت مدير المشفى ...ولمحاسن الصدف طلع يقربك ..
سام بأستغراب: يقربني..؟؟ وبعدها قال لحظة ...شنو اسم المستشفى هاذي...؟؟
الطبيب ببتسامة: مستشفى زيد الاصفهاني(الاسم من عقلي)
سام ابتسم وقال: ايه زيد ابن عمتي؟؟؟ وهو حاليا بيكمل برا دكتوراه جراحة من جد صدفة عجيبة....!!
ابو سام: ترى زيد من قبل قايل انه لما يخلص سام تخصصه بيجيبه عنده يساعده بالمستشفى...وشوفوا شلون كيف ربنا رتب الامور سبحانه...
الطبيب ببتسامة وسيعة وهو يمد يده يصافح سام : طبعا احنا لنا الشرف ان يكون عندنا طبيب بهاذي المهارات العالية... تشرفنا بيك دكتور في كادرنا المتواضع..
سام ببتسامة مد يده يصافحه: انا يزيدني الشرف بالاكثر اكيد..


>>>>انتهى الفصل <<<<


الرد باقتباس
إضافة رد

لعنتي اني اشبهها / بقلمي

الوسوم
لعنتي , اشبهها , بقلمي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
. . .| | مَلِڪة الإِحسَّاس الرَّاقِي | |. . . فايزة . سكون الضجيج - مملكة العضو 1152 13-11-2018 08:12 PM
أحببتك بجنون فكان لابد أن أدفع ثمن حبي المجنون/ بقلمي إلــــيــــنــــا قصص - قصيرة 6 01-10-2017 03:48 PM
رواية : يا معشوقي لعبت بأوتار قلبي و انت ناوي عذاب بس ما طرى لك انك بمعزوفتك أسرت كياني بالنوتات / بقلمي Roond روايات - طويلة 67 14-08-2017 09:38 PM
جنازة كلمات...\بقلمي DELETED خواطر - نثر - عذب الكلام 16 06-08-2017 07:51 PM
قصه عتاب جاء من بعد الغياب بقلمي (saldhaheri) suhaila.seed قصص - قصيرة 3 07-05-2016 02:16 AM

الساعة الآن +3: 03:12 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1