غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 06-10-2018, 05:19 PM
صورة حـلاوه الرمزية
حـلاوه حـلاوه غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي .يتيمة الاخت. /بقلمي


.يتيمة الاخت. /بقلمي


اول رواية اكتبها اتمنى تنال اعجابكم واتقبل اي انتقاض بس يكون بإسلوب ^_^
ما اسامح اللي ينشر قصتي وما يكتب اسمي الي هو،،(عاشقة السعودية)،،
قصة الرواية والشخصيات من خيالي وليس لها اي صلة بالواقع، تجمع بين الدراما، الكوميدية و الرومنسية،،
لا تخلو روايتي تلهيكم عن صلاتكم وعبادتكم،،
"اللهم اني بلغت فآشهد"




البارت-1- :


اعرفكم شوية وبسرعة على بعض الشخصيات:)

ابو شاهر: عمره 32 سنة، وضعه المادي عادي جداً ما هو فقير ولا غني، يشتغل في مستودع(ينزل ويحمل بضاعة) يحب بنته مرا كثير و وده يسويلها اللي تبيه بس ظروفه المادية تمنعه.

ام شاهر: عمرها 29 سنة، انسانة بس تهتم بشكلها، مهملة عائلتها وبيتها،تحب المظاهر والكشخة.

بنتهم شوق: عمرها 12 سنة، لون بشرتها برونز،شعرها اسود وناعم عيونها بني غامق وملامحها سعودية(اللي يشوفها يعرف انها سعودية)، حساسة وشوية دلوعة وعنيدة.
=================================
بسم الله نبدأ..

(في السعودية وتحديداً في مدينة ابها)
في بيت ابو شاهر؛

ام شاهر: خلاص يا ابو شاهر انا كرهت حياتي معاك كل ما ابغا اشتري شي تقلي مو وقته اجل متى بصير وقته؟ لما نموت إن شاء الله؟
ابو شاهر: وطي صوتك حرام عليكي شوق نايمة الحين تصحا وهي خايفة، بعدين انا ما قلت لك لا تشترين بس خفي شوية على المصروف كل يوم تروحين السوق وتشتري اشياء مالها لزوم وعندك منها.
ام شاهر بعصبية: خير إن شاء الله تبغا الحريم يقولون شوفو ام شاهر تلبس ملابسها القديمة؟
ابو شاهر وهو يسمع صوت شوق تبكي: حسبي الله عليكي شوفي كيف صحيتي البنت من صراخك اللي ماله داعي.

وهذا كان حال عائلة ابو شاهر كل يوم لازم يتهاوشون والمسكينة شوق تخاف من صراخهم ما تدري وش اللي قاعد يصير.
=================================
(في السعودية وتحديداً في مدينة جدة)
في بيت ابو فهد؛

اعرفكم شوية على عائلة ابو فهد:)

ابو فهد: عمره 33 سنة، ابن عم ابو شاهر، عنده شركة كبيرة في جدة.

ام فهد: عمرها 30 سنة، اخت ابو شاهر،انسانة مرا هادية وطيبة تحب عائلتها وتهتم فيها وتحب كل الناس.

عيالهم:
فهد عمره 14 سنة، ابيض وشعره اسود، عيونه اسود(مكحل)، يحب كرة القدم ويحب القراءة وانسان هادي.

هزاع: عمره 13 سنة، ابيض و شعره اسود وعيونه عسلي، يحب يلعب عربجي ويحب المشاكل.

عهود: عمرها 12 سنة، بيضة وشعرها اسود وناعم وعيونها عسلي، حساسة وتعصب بسرعة ومرا دلوعة.
=================================
دق جوال ابو فهد و رد عليه: الو تفضل حياك الله معاك ابو فهد.
مدير المدرسة: يابو فهد ممكن تشرفنا للمدرسة.
ابو فهد: خير في شي؟
مدير المدرسة: ابنك هزاع ضرب ولد في المدرسة وحنعاقبة لازم يبقا في المدرسة لين الساعة 4 العصر.
ابو فهد: حسبي الله عليه طيب يا حبيب القلب ساعة واكون عندك في المدرسة.
مدير المدرسة: في امان الله.
وقفل ابو فهد الجوال وطالعته ام فهد: خير يابو فهد اش في؟
ابو فهد: هاذا ولدك هزاع مدري متى بيعقل مسوي مشكلة في المدرسة و المدير طلبني.
ام فهد: الله يهديه معليش يابو فهد هو لسا بزر.
قاطعهم صوت جرس الباب وهو يدق فتحت الباب الشغالة و دخلت عهود و معاها فهد كانو جاين مع السواق دخلو الصالة وسلموا على امهم وابوهم.
ابو فهد: هلا والله بالغوالي.
فهد: هلا فيك يا بابا.
ام فهد: يلا بدلو ملابسكم عشان نتغدى.
فهد+عهود: اوك.
وطلعوا يبدلون ملابسهم ونزلوا يتغدون.
عهود: بابا وين هزاع ليه مو قاعد يتغدا معنا؟
ابو فهد: تعاقب في المدرسة عشانه ضرب ولد.
فهد ضحك تذكر شكل هزاع يوم هزقه المدير.
خلصوا غدا وقامو عهود و فهد يحلون واجباتهم وراح ابو فهد للمدرسة يتكلم مع المدير.
( وفي المدرسة )
ابو فهد: ادري انه ولدي غلطان وانا اعتذر إن شاء الله بأدبه في البيت.
المدير: مافي داعي تعتذر يا ابو فهد هو لسا طفل عادي بس احنا لازم نعاقبهم عشان يتعلموا من اخطائهم.
ابو فهد: معاك حق.
المدير: تقدر تاخد هزاع معاك البيت.
ابو فهد: مشكور يالغالي.
واخد هزاع ورجعوا البيت و عاقب ابو فهد هزاع بانه ما ياكل طول اليوم عاللي سواه في المدرسة عشان يتأدب.
=================================
الساعة 12 منتصف الليل كان نازل من غرفته بهدوء والكل نايم، توجه للمطبخ وفتح الثلاجة وفجأة بدأ يسمع اصوات اقدام تقرب منه، لف يناظر وراه وصرخ: بسم الله فجعتيني ترا الناس تتكلم او تتنحنح مو تمشي زي الحرمية.
عهود وهي تضحك بهدوء عشان لا تصحي احد: اسفة ما حسبت انك بتنفجع كذا.
وكملت ضحكها.
هزاع: ايوا اضحكي يا انسة عهود، ناس تضحك وناس ميتة من الجوع.
عهود: بسم الله عليك من الموت خلاص اجلس وانا بسويلك الحين ساندويتش.
هزاع طالع عهود يبغا يقهرها: اللحين صرت احبك يا عهود.
عهود طنشته سوت له ساندويش وطلعت غرفتها تنام.
=================================
"واشرقت شمس يوم جديد على ابطالي"

في بيت ابو فهد كان يوم الجمعة وكانوا كلهم قاعدين يفطروا دق جوال ابو فهد كان اخوه ابو سلطان قام من على السفرة وقعد يكلمه، بعد شوية رجع وجلس على السفرة وطالعته ام فهد: اش في يابو فهد؟
ابو فهد: اخواني ابو سلطان و ابو نايف بينتقلوا للرياض بعد كم شهر و بيفتحوا شركات هناك .
ام فهد: إن شاء الله خير.

وبعد الفطور دق ابو فهد على ابو راغب وعرض عليه يروح الرياض و يشتغل هو واخوه بالرضاعة ابو راغب مع ابو سلطان وابو نايف، وافق ابو شاهر و قرر ينتقلو بعد كم شهر.
=================================
اعرفكم على عائلة ابو راغب؛
ابو راغب: اخو ابو شاهر بالرضاعة،عمره 34 سنة عايش في الرياض مع عائلته.

ام راغب: عمرها 31 سنة، تهتم بعائلتها وبيتها وتحب المظاهر والكشخة.

عيالهم(اللي هم اخوان شوق بالرضاعة)؛
راغب: عمره 16 سنة، شعره بني فاتح وبشرته سمرا وعيونه بني فاتح، يفكر يتزوج اول ما يتخرج.

راشد: عمره 14 سنة، شعره بني فاتح وبشرته برونز وعيونه بني فاتح، يحب الفلة و الرومنسية.

شهد: عمرها 11 سنة، شعرها اسود وبيضة وعيونها اسود(مكحلة)، تحب العاب الاولاد والفلة.

رائد(اخر العنقود): عمره 5 سنوات، مرا يشبه راشد << اللي يشوفه يقول راشد بس صغير>>، يحب ياكل و يلعب وما يحب المدرسة.
=================================
قال ابو شاهر لأخوه ابو راغب انه بينتقل الرياض وحلف ابو راغب انو ابو شاهر يسكن معاه في البيت لان بيت ابو راغب طابقين، وافق ابو شاهر وبعد كم شهر انتقلت عائلة ابو شاهر و ابو سلطان و ابو نايف للرياض وفتحو الشركات.
=================================
عائلة ابو سلطان؛
ابو سلطان عمره 40 سنة، كان يعيش مع اخوانه ابو نايف وابو فهد في جدة وعندهم شركة.

ام سلطان: عمرها 38 سنة، تحب عائلتها وزوجها مرا بس ما تهتم ببيتها لان عندها خدامات.

سلطان: عمره 20 سنة، متزوج بنت خاله وعايش برا في امريكا.

مجد وماجد: توأم عمرهم 13 سنة شعرهم اسود وبشرتهم سمرا بس ماجد عيونه بني و مجد عيونه اسود.

العنود: عمرها 11 سنة، بيضة وشعرها اسود وعيونها بني غامق، تحب الطبخ والرسم.


عائلة ابو نايف؛
ابو نايف: عمره 38 سنة، يحب عيلته ويهتم فيهم ويحاول يقضي معظم وقته معهم.

ام نايف: عمرها 35 سنة، انسانة ما يهمها المظاهر بس يهمها الجوهر.

عيالهم:
نايف: عمره 18 سنة ، يدرس بفرنسا مع اولاد خاله و خاله لان مرت خاله متوفية.

تركي: عمره 13 سنة، يشبه ابوه عيونه زيتي وبشرته سمرا و شعره بني غامق.

فرح ودلال(توأم غير حقيقي): عمرهم 11 سنة، دلال بيضة وعيونها بني فاتح وشعرها بني فاتح تحب الهبل والفلة.
فرح عيونها زيتي وبشرتها سمرا وشعرها بني غامق عاقلة وشوية مغرورة.
=================================
بعد 5 سنوات صار وضع ابو شاهر المادي مرا كويس واشترا قصر هو و ابو راغب و عاشو فيها مع بعض زي اول طابقين لأبو شاهر وطابقين لأبو راغب والطوابق كانت مرا كبيرة و واسعة وفخمة.
وبعد سنتين انتقل ابو فهد للرياض واشتغل هو و اخوانه و ابو شاهر و ابو راغب مع بعض.
صارو كل العائلات يجتمعون مع بعض في المناسبات واحياناً في ايام العطل وصارو عيالهم رفقة ومثل الاخوان نفس الشي البنات دخلو نفس المدرسة وصارو صديقات مقربات والحريم بعد صارو يروحون زيارة عند بعضهم ويطلعون سوا والخ..
=================================
(في القصر عند ابو راغب)
كانت نازلة من الدرج دخلت للصالة ولقته قاعد قربت منه وبدلع: رشود.
راشد: هلا امري.
شوق جت وجلست جنبه: ما يأمر عليك عدو، ممكن تودينا السوق لو سمحت؟
راشد: والله اليوم ما اقدر واعد العيال بروح اشوفهم بس بكرا بوديكم من عيوني.
شوق وهي تطالعه ببراءة: لا رشود لازم اليوم بكرا تخلص العروضات وما حنلاقي شي.
راشد: طيب ليه ما تروحون مع السواق؟
شوق: السواق راح يجيب اغراض.
شوق تطالعه ببراءة ودلع: يلا رشود لو سمحت، بلييز.
راشد بقلة حيلة ما يبغى يزعل اخته: طيب اوديكم بس معاكم عشر دقايق اذا ما كنتو جاهزين امشي و اخليكم.
شوق بفرحة: حاضر نلبس بسرعة يا احلا اخ.
طلعت شوق لغرفة شهد دخلت الغرفة وصرخت: شهد، قومي يا شهد!!
وسحبت اللحاف من عليها: اشبك للحين نايمة ما تشبعين نوم انتي؟
شهد وهي متنرفزة: وجع ماتخلي احد ينام اطلعي برا شوق اليوم عطلة وكيفي بنام.
شوق وهي طالعة برا الغرفة: طيب خلاص بكيفك خليكي نايمة وانا بروح للسوق مع راشد.
شهد قامت بسرعة: منجد؟؟ يعني راشد وافق؟؟
شوق بغرور: يب طبعاً وافق انا شوق مو اي احد، بس قال عشر دقايق لو ما كنا جاهزين بيمشي و يخلينا.
شهد راحت بسرعة غسلت وجهها ولبست عبايتها وشوق لبست عبايتها وجت بتطلع من الغرفة شافت كتاب الرياضيات حق عهود وتذكرت ان بعد 3 ايام عندهم اختبار رياضيات اخذت الكتاب ونزلت من على الدرج: راشد.
راشد طالعها: ماشاء الله سريعة، وين شهد؟
شوق: الحين تنزل بس عندي طلب.
راشد: امري.
شوق: ما يأمر عليك عدو، بنت عمتي عهود نسيت كتابها هنا وعندنا اختبار ممكن نمر عند بيت عمتي ونعطيها اياه بليز؟
راشد يعرف انو مافي مهرب: خلاص اوك منمر عندها بس بسرعة.
شوق بفرحة: ميرسي.
جت شهد وهي تنزل من على الدرج زي البزران تنط درجتين وتنزل درجة لين ما وصلت عند شوق وراشد
وبحماس: انا جاهزة.
راشد يطالع شهد: متى بتعقلي انتي؟ صار عمرك 18 سنة وتتصرفين مثل الاطفال.
شهد بغرور: اش دخلك انت انا لسا طفلة.
قاطعهم رائد توه جاي من المدرسة
وبكل ثقة: ماشاء الله على فين انتي وهي و هو؟
شوق ضحكت: رايحين السوق تسمح لنا ياشيخ رائد؟
وضحكو كلهم ما عدا رائد: طيب روحو بس انا بجي معكم كمان.
راشد: طيب تعال.
راح رائد حط شنطته و لحقهم للسيارة.
ركبو السيارة و وصلوا لبيت ابو فهد(بيت عمة شوق).

- نهاية البارت -




اعتذر على الاخطاء الاملائية واتمنى تعطوني رأيكم بالبارت..؟ ^_^


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 06-10-2018, 10:02 PM
صورة حـلاوه الرمزية
حـلاوه حـلاوه غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: .يتيمة الاخت. /بقلمي


البارت -2- :


راشد: شوق انزلي بسرعة اعطيها الكتاب وارجعي لا تتأخرين.
شوق وهي تفتح باب السيارة: اوك مارح اتأخر.
نزلت شوق وراحت دقت باب البيت فتح هزاع وهو يطالع شوق من فوق لتحت: هلا تفضلي بغيتي شي؟
شوق طالعته: اشبك هزاع انا شوق بنت خالك.
هزاع: هلا والله حياك الله تفضلي ادخلي، معليش ما عرفتك لانك متلثمة.
شوق: لا مستعجلة راشد ينتظرني برا، نادي لي عهود لو سمحت ابغا اعطيها كتابها نسته عندنا.
هزاع: اوك دقيقة.
ودخل يناديها: عهود يا عهود تعالي بنت خالك عند الباب تبغاكي.
نزلت عهود بدلع وجت عند الباب: هلا والله ببنت الخال.
ضمتها وسلموا على بعض بعدين مدت شوق يدها واعطتها كتابها
عهود بفرح: اوه شوشو مرا شكراً حسبت نسيته في المدرسة.
شوق: لا شكر على واجب يا قلبي خذي وذاكري كويس اختبارات الترم جت.
عهود: إن شاء الله، اجل ليه واقفة عند الباب ادخلي.
شوق: لا معليش اخوي ينتظرني برا بوديني انا و شهد السوق.
عهود: بالهنا إن شاء الله، معناها انتظركم بكرا عشان نذاكر مع بعض.
شوق: اوك إن شاء الله اشوف واخبرك.
قاطعهم رائد: احم احم طريق يا حريم.
شوق وعهود: هههههههه
شوق وهي تضحك: تعال رئود يا قلبي مافي احد بس عهود.
رائد وهو يطالع الارض: السلام عليكم. <<يسوي نفسه كبير>>
عهود وهي كاتمة ضحكتها: وعليكم السلام.
رائد: شوق اخوي يقول بيمشي ويخليكي.
شوق: لا خلاص روح قله الحين جاية.
رائد: اوك. ورجع السيارة.
شوق: خلني اروح احسن ما يمشي ويتركني اعرفه يسويها.
عهود: ههههه اوك يا قلبي مع السلامة.
وراحت شوق وركبت السيارة.
شهد: اش بك ساعة؟
شوق: مافي شي بس سلمت عليها وتكلمنا شوية تقول تنتظرنا بكرا نروح نذاكر عندها.
رائد وهو يطالع راشد: اه من الحريم وسوالفهم اللي ما تخلص.
ضحكوا كلهم ما عدا رائد عصب لانهم دايماً يضحكون عليه عشانه صغير ويسوي نفسه كبير.
=================================
وصلوا ونزلوا من السيارة ودخلوا السوق.
راشد: شوق انا ورائد بنجلس هنا برا المحل وانتو ادخلوا تسوقوا وبس تخلصون دقي علي اجي احاسب.
شوق: اوك يلا تعالي يا شهد.
ودخلت شوق و شهد المحل وجلس راشد ورائد على كرسي قدام المحل، كان راشد ماسك جواله ورائد يطالع الرايح و اللي جاي وفجأة صرخ رائد: راشد شوووف.
راشد وهو يحط يده على فم رائد: وجع اشبك فضحتنا.
رائد وهو يوخر يد راشد: شوف هذا تركي صح؟؟
راشد وهو يطالع: اي والله صح قم خلنا نسلم عليه.
وقام راشد ورائد وسلمو على تركي.
تركي: هلا والله وانتو بعد هنا؟
راشد: اي والله تعرف طلبات البنات ما تخلص.
تركي: ايوا حتا اخواتي خرمو راسي يبون السوق.
وجلسوا راشد وتركي يسولفون ويضحكون و رائد يلعب بجوال راشد.

عند البنات كانت شهد تمشي بسرعة وصقعت ببنت.
شهد بنرفزة: ياهو اشبك ما تشوفين.
-- بعصبية: انتي اللي ما تشوفين.
طالعتها شهد وبصدمة: دلال؟
دلال وهي مو اقل صدمة منها: شهد؟
شهد وهي تسلم عليها وتحضنها: هلا والله وحشتيني يا دبة.
دلال: اشبك قبل امس لسا شفتيني ما مداني اوحشك.
شهد: الشرهة مب عليكي الشرهة على اللي تشتاق لك وجع ما تستاهلين.
دلال وهي تضحك: خلاص امزح والله حتا انتي وحشتيني.
وضحكوا وجت شوق وبصدمة: هلا والله دلول كيفك.
دلال: هلا فيكي الحمد لله بخير.
شهد وهي تطالع حولها: اجل وين فرح ما جت معك؟
دلال: الا طبعاً جت احنا توأم ما نفترق، تعالو هي عند قسم الاكسسوارات.
وراحو وسلمو على فرح وتسوقوا كلهم مع بعض.
وبعد ساعة خلصوا تسوق ودقت شوق على راشد.
شوق: رشود تعال احنا خلصنا و واقفين عند الكاشير.
راشد: اوك يلا جاي، اقول اخوات تركي معاكم؟
شوق انصدمت كيف عرف: ايوا معانا بس ليه تسأل؟
راشد: عشان تركي معاي.
شوق: اه اوك طيب خله هو كمان يجي لان خواته خلصوا.
راشد: اوك يلا جاين.
وقفل التلفون وراح هو ورائد وتركي دخلوا المحل وراحوا عند البنات.
راشد وتركي: السلام عليكم.
البنات: وعليكم السلام.
وراح راشد اخذ الاغراض من اخواته وحاسب عليهم وتركي نفس الشي وطلعو البنات برا المحل ينتظروا راشد وتركي.
دق جوال فرح و ردت عليه: ياهلا عنود كيفك يا قلبي؟
العنود: هلا فيكي فروحة، الحمد لله بخير، اقول انتم في البيت؟
فرح: لا والله احنا في السوق مع شهد وشوق.
العنود: ماشاء الله بالهنا، اجل جيبي البنات وتعالوا عندي مرا طفشانة اخواني راحو مع ربعهم وامي راحت بيت خالتي.
فرح: اوك خلني اسأل البنات واسأل تركي اذا يمديه يوصلنا.
العنود: اوك انا بانتظاركم، سلام يا قلبي. وقفلت.
دلال: اشبها العنود؟
فرح: تقول تبينا نجي عندها طفشانة ماعندها احد في البيت.
شهد: ايوا خلينا نروح انا موافقة.
شوق: لازم اول شي نسأل اخوانا.
وقاطعهم راشد وتركي: يلا مشينا يا بنات؟
شهد: راشد تكفى جيب لنا ايس كريم.
راشد: طيب روحو مع تركي للسيارة وانا ورائد بنجيب ايس كريم وبنجيكم.
شهد: اوك.
وراحو البنات مع تركي لسيارته.
تركي: بنات اطلعو كلكم في سيارتي لين يجي راشد.
البنات: اوك.
طلعت شوق بعدين فرح وبعدها شهد واخر شي جت دلال بتطلع تركي كان واقف ينتظرهم يطلعو عشان يسكر الباب طلعت دلال وداست على رجل شهد.
شهد وهي تصرخ بنرفزة: وجع يا دلال ما تشوفين؟!
دلال حابسة ضحكتها: اسفة وربي بالغلط ما شفتك.
شهد بعصبية: قد الحيط وما شفتيني؟
وضحكوا البنات على شهد لانها مرا تضحك وهي معصبة وتركي كمان ضحك على تصرفاتها العفوية وسكر الباب وراح ركب في السيارة.
فرح: تركي ممكن طلب؟
تركي: امري.
فرح: ما يأمر عليك عدو، ممكن تودينا مع شهد وشوق لبيت عمي ابو سلطان؟
تركي ما حب يقول لاخته لا قدام شهد وشوق: اوك خلهم يسألون راشد واذا وافق بوديكم.
جا راشد ورائد واعطو البنات الايس كريم و وافق راشد ان اخواته يروحون مع تركي عند بيت ابو سلطان.
و وصلوا عند بيت ابو سلطان.
تركي: يلا وصلنا تفضلو انزلوا.
شهد بعفوية: مرا شكراً.
تركي حس ان كلمة شكراً مرا مميزة مع انه دايماً يسمعها بس من شهد كانت غير: العفو.
=================================
دخلوا البنات بيت ابو سلطان وسلموا على العنود: حي الله نورتو يا بنات.
شوق: تسلمي يا قلبي هذا نورك.
و مشو بيطلعو غرفة العنود الا هي مشت وراهم تطالع كل زاوية في البيت تدور عليه بعيونها شافتها العنود ومشت جنبها وبهمس: طلع مع العيال.
طالعتها دلال بخيبة امل وكملت مشيها ودخلو لغرفة العنود.
فرح: عنيد قلتي لعهود تجي؟
العنود: ايوا اكيد قلت لها بس قالت ما يمديها تجي لانها تبغا تذاكر لإختبار الرياضيات.
شوق: اي صح يادوبها تلحق لانها كانت ناسية كتابها عندنا.
شهد بفرحة: انا الحمد لله خلصت الرياضيات امس.
دلال: وانا بعد خلصته.
العنود: انا باقي لي درس بس ما فهمته.
شوق: اجل جيبي الكتاب نفهمك اياه انا وفرح.
جلست شوق وفرح والعنود يذاكرون وشهد كانت تطالع التلفزيون مع دلال.
شهد: يععع شوفي دلول هذي الممثلة ياشينها مع المكياج وشكلها استغفر الله اجل كيف من دونه؟
طالعت دلال لقتها شاردة.
شهد بنرفزة: ياهووو اكلم مين انا؟
شهد وهي تمرر يدها من قدام وجه دلال: من الارض الى دلال هل تسمعينني؟؟
دلال: تكلميني؟
طالعتها شهد بغرابة: لا انتي شكلك بعالم ثاني.
دلال بتنهد: اه يا شهد اه بس.
شهد: مجد ورا هالصفنة هاذي صح؟
دلال بحزن: ومين غيره يعني؟
قاطعتهم العنود: بنات اسمعو سويتلكم كيك يجنن بس بوصفة جديدة هو لسا بالفرن شوية و يجهز.
شوق: تسلم يدك.
شهد: الله يالعنود ودي اعيش معاكي في نفس البيت عشان كل يوم تسوي لي كيك.
كلهم ضحكوا على هبل شهد.
=================================


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 07-10-2018, 02:08 PM
نونا 555 نونا 555 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: .يتيمة الاخت. /بقلمي


ابدااااااااع روعه روايتك كملي حمااااس تكفين كملي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 07-10-2018, 09:00 PM
عيون آلليل عيون آلليل غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: .يتيمة الاخت. /بقلمي


جممممممميله كمليها

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 07-10-2018, 09:26 PM
صورة حـلاوه الرمزية
حـلاوه حـلاوه غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: .يتيمة الاخت. /بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها نونا 555 مشاهدة المشاركة
ابدااااااااع روعه روايتك كملي حمااااس تكفين كملي
من عيوني اكمل يا قلبي بس انا انزل بارتين في الاسبوع لعيونك بنزل البارت الثالث قبل الاسبوع الجاي ^^

اسعدني مرورك يالغلا ^-^


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 07-10-2018, 09:28 PM
صورة حـلاوه الرمزية
حـلاوه حـلاوه غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: .يتيمة الاخت. /بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها عيون آلليل مشاهدة المشاركة
جممممممميله كمليها
انتي الاجمل يالغلا هاذا من زوقك
اشكرك على مرورك الجميل ^-^


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 07-10-2018, 10:56 PM
صورة حـلاوه الرمزية
حـلاوه حـلاوه غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: .يتيمة الاخت. /بقلمي


وهذا بارت جديد لعيونكم ^^


البارت -3-


(عند العيال في الاستراحة)

جا تركي بعد ما وصل البنات: السلام عليكم.
الكل: وعليكم السلام.
راشد: ليه تأخرت؟
تركي: وصلت البنات بيت عمي ابو سلطان وكان الطريق زحمة.
راشد: الله يعطيك العافية
مجد: يا شباب احس بموت من الجوع خلنا نقوم نتغدا.
فهد: اي والله حتا انا.
تركي: اجل يلا قوموا.
ماجد وهو يقوم: انا استأذن منكم امي اتصلت وتبغاني بموضوع مهم.
مجد بخاطره:( يالكذاب ما لمست جوالك اصلاً من اول ما دخلنا).
راشد: اوك يالغالي بس اذا قدرت ارجع هنا.
ماجد: إن شاء الله.
قاموا الشباب يتغدوا وطلع ماجد بيركب سيارته شاف فهد جاي عنده وناداه: ماجد لا تروح انت تعرف انها بتكسر قلبك مرة ثانية.<< فهد اكثر واحد يفهم عليه >>
ماجد بحزن: ياخي اش اسوي، يوم سمعت طاريها وان تركي وداها بيتنا حسيت اني لازم اشوفها يمكن اقدر اقنعها هذي المرة.
فهد بقلة حيلة يعرف انه ماجد ما رح يسمع له: الله يهديك ويعينك بس.
وركب ماجد السيارة وتوجه لبيتهم عشان يشوف فرح.
<< ماجد يحب فرح من سنين واعترف لها اكثر من مرة بس هي كسرت كبريائه وقالت انها ما تبيه بس هو ما استسلم >>

( عند البنات )

فرح: بنات احد يشم ريحة حريق ولا بس انا؟
شهد: اي والله حتا انا اشمها.
العنود بعد دقيقة صرخت: الكيييييك!! ياربي نسيته كله من الدراسة اكيد احترق.
وقامت بسرعة تشوفه ولحقتها فرح وباقي البنات على وضعهم شوق تذاكر وشهد ودلال يطالعون التلفزيون.
دخلت العنود وفرح المطبخ وكانت دخنة سودا تطلع من الفرن.
العنود بخوف: ياربي لازم نطفي الفرن بسرعة!!
قربت فرح وضغطت زر الفرن وطفته بس كان الزر مرا حامي فحرقت يدها صرخت بألم: اههه يديي!!
=================================
كان داخل البيت سمع صوت العنود تصرخ: فرح انتي كويسة؟؟صرلك شي؟؟
حس قلبه بيوقف من الخوف خصوصاً انه شم ريحة حريق، ومن غير لا يتنحنح دخل للمطبخ وطالع العنود كانت ماسكة يد فرح تطالعها: عنود اش صاير؟؟
العنود بخوف: نسيت الكيك في الفرن واحترق بس لحقنا قبل لا تصير حريقة.
ماجد وهو يطالع فرح: طيب احد صرله شي؟
العنود: لا بس فرح انحرقت يدها شوية.
راح ماجد ولا ارادياً مسك يد فرح وطالع العنود: روحي بسرعة جيبي علبة الاسعافات الاولية من فوق.
طلعت العنود تدور علبة الاسعافات الاولية وماجد يناظر فرح من فوق لتحت.
<< كانت لابسة جينز اسود وبلوزة حمرا مفتوحة شوية من عند الصدر وحاطة شال على اكتافها وشعرها ناعم نازل على اكتافها من فوق الشال >>
فرح وهي ميتة حيا من نظراته: خير اشبك تناظر كذا؟؟
ماجد حس انه مسخها بنظراته وطالع عيونها وبحنية: اسف.
وطالع يدها: تعورك؟؟
فرح وهي تحاول تفك يدها من يده: شوية، بس ممكن تفك يدي لو سمحت؟؟
ماجد قرب منها وطالع عيونها وبنبرة حنان و حب: فرح احبك وربي احبك وابغاك بالحلال تكفين كافي تعذبيني كل هذي السنين.
فرح وهي ترجع لورا وتحاول تبعد عنه بس كان وراها
حيط : ماجد وخر عني، بعدين انا قلت لك من قبل ما احبك اشبك ما تفهم ياخي ما احبك ما ابغاك ما اشتهيك اتركني الله يخليك.
ماجد بحزن حس هالكلمات كسرت خاطره بس عادي متعود يسمعها منها: فرح تكفين قولي لي اش تبغيني اسوي عشان تحبيني؟؟ والله اسوي اللي تبيه بس ابغاكِ تحبيني انا ما اقدر اعيش من دونك يا فرح لو سمحتي قولي لي اش اسوي عشانك؟؟
فرح باللامبالاة: ما ادري يا ماجد ما ادري ماني قادرة احبك ولا اتقبلك.
ماجد بنبرة تحدي: ماراح استسلم لين اخذ قلبك يا فرح.
قاطعتهم العنود: واخيراً لقيتها!!
ماجد بسرعة بعد عن فرح وطالع العنود: عقميلها ياه وحطي عليه كريم.
العنود: حاضر.
وخرج ماجد وهو باين على وجهه الحزن.
فرح: كويس جيتي خلصتيني منه ومن فلسفته الزايدة مسوي روميو يعني.
العنود طالعتها بحزن: حرام عليكي يا فرح اخوي يحبك ليه تعذبيه كذا؟؟
فرح بنرفزة: ياخي اقلكم ما احبه ما تفهمون انتم ولا كيف؟؟؟
العنود اكتفت بالسكوت وعقمت حرق فرح وحطت عليه كريم.
فرح: لا تقولين للبنات عن يدي الحين يسون قصة وهو مجرد حرق صغير.
العنود: طيب.
وطلعت العنود و فرح عند البنات.
شوق: ها بشرينا إن شاء الله ما انحرق؟
العنود: الا والله انحرق ما لحقته.
شهد تسوي نفسها تبكي<< ما تبطل حركات البزرنة >> : ليه ليه مسكين يا بطني الله يعينك.
وضحكوا البنات على شهد.
شوق: عادي عنيد يا قلبي يلا خيرها بغيرها تعالو نكمل دراسة.
جلسوا وكملوا دراسة وشهد قعدت ترسم هي ودلال.
=================================



اش توجهون كلمة او رسالة لفرح ولماجد؟؟


اتمنى يكون عجبكم البارت اعتذر انه قصير بس مريضة ومن يومين وانا ما نمت فهاذا اللي طلع معاي ^^


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 08-10-2018, 08:33 AM
نونا 555 نونا 555 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: .يتيمة الاخت. /بقلمي


معذورة خذي راحتك ابدااااااااع روعه روايتك كملي حمااااس

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 11-10-2018, 01:03 PM
صورة حـلاوه الرمزية
حـلاوه حـلاوه غير متصل
©؛°¨غرامي فضي¨°؛©
 
الافتراضي رد: .يتيمة الاخت. /بقلمي


البارت -4-



كان واقف قدام البحر وسمع جواله يدق: هلا فهد بغيت شي؟
فهد: فينك ما رجعت عند الشباب؟
ماجد: انا في الدمام.
فهد: اش عندك هناك؟
ماجد: ولا شي بس محتاج البحر.
فهد: طيب اسمع خلك هناك انا جايك.
وقفل الجوال وقام: يا شباب انا بمشي اشوفكم على خير.
راشد: تو الناس يا ابن الحلال.
فهد: معليش جاني شي ضروري والا كان ودي اقعد اكثر.
راشد: يلا على خير ان شاء الله.
وطلع فهد وراح بسيارته متجه للدمام و بعد اربع ساعات وصل فهد عند ماجد واتفقوا يلتقوا عند الكورنيش.
فهد يطالع ماجد: ماجد اشبها عيونك؟
ماجد طالع الارض وسكت.
فهد: افااا يا ابن العم انت رجال والرجال ما يبكون لا وعشان بنت بعد!!!
ماجد يمسح دموعه: مو اي بنت يا فهد، هذي اللي تقول عليها مجرد بنت هي كل حياتي ، حب عمري ، قلبي ونبضه.
ونزلت دموع ماجد: ما ادري ليه ما تحبني والله اني مستعد اسوي الي تبغاه بس تحبني.
فهد حط يده على كتف ماجد وبحنان: خلاص يا ماجد لا تقطع قلبي عليك.
سكت ماجد وطالع البحر وفهد نفس الشي.

( عند الشباب )

راشد: يلا يا شباب انا بقوم امشي.
قام راشد ومعاه رائد و وقف تركي: وانا كمان بمشي عشان اروح اجيب اخواتي من بيت عمي.
وقف مجد وهزاع: واحنا بعد منشمي اصلاً تأخر الوقت.
وطلعو كلهم و توجه تركي وراشد لبيت ابو سلطان.
دق راشد على شوق: قلبي شوية واكون عندكم انا وتركي علمي خواته.
شوق: اوك.
وقفلت الجوال: يا بنات تركي وراشد في الطريق.
فرح: اجل بقوم اجهز نفسي.
دلال وشهد: واحنا بعد.
وقاموا كلهم ولبسو عباياتهم.
وصلوا الشباب ودق تركي على دلال: دلول يلا انزلوا احنا تحت.
دلال: اوك الحين ننزل.
وقفلت الجوال: بنات تركي وراشد وصلوا.
ودعوا العنود وطلعوا الا دلال دخلت الحمام(الله يكرمكم) وخرجت منه وراحت بسرعة تنزل على الدرج عشان تركي يستناها برا وفجأة صقعت فيه وكانت بتطيح بس مسكها وبحنان: انتي كويسة؟
طالعته وبخاطرها: ( ياربي ودي هذي اللحظة ما تنتهي واكون كذا بجنبك طول العمر ).
مجد وهو يحرك يده قدام وجهها: الووو اقول انتي كويسة؟
رجعت دلال لوعيها وطالعته بحرج وطلعت.
مجد بخاطره: ( ماشاء الله عيونها تجنن مين هاذي يا ترا؟؟ ما علينا الله يستر عليها) وطلع غرفتة.
ركبت دلال السيارة وهي ذايبة من نظرات مجد بس بنفس الوقت منحرجة من التفشيلة اللي تفشلتها وبصوت خفيف: السلام
تركي وفرح: وعليكم السلام.
و راحو كلهم البيت.

( في بيت ابو راغب )

دخل راشد و وراه رائد وشهد و شوق: السلام عليكم.
ابو راغب كان جالس لوحده في الصالة: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
شهد تطالع حولها: اجل وين باقي اهل البيت؟
ابو راغب: الكل نايم انا كنت اشتغل على اوراق الشركة.
شوق: الله يعطيك العافية اجل احنا بطلع فوق تأمر بشي؟
ابو راغب: لا يا بنتي في امان الله.
طلعو شوق وشهد ورائد لغرفهم وراشد جلس مع ابوه: اقول يبا وين راغب؟
ابو راغب: عند ربعه يقول تعبان.
راشد: على خير إن شاء الله انا بطلع انام تأمر بشي؟
ابو راغب: لا سلامتك.
=================================
دخلت شوق وشهد الغرفة وانسدحت شوق على سرير شهد.
شهد بنرفزة: خير إن شاء الله منجدك انتي؟؟ قومي بنام.
شوق وهي تقوم : طيب طيب اصلاً الشرهة مب عليكي الشرهة على اللي كانت تبا تسولف معاكي.
شهد وهي تمسك شوق:لا خلاص اذا تبين تسولفين اجلسي.
شوق: ماشاء الله مصلحة يعني.
وضحكو شوق و شهد وجلسو يسولفون، وراشد كان طالع بيدخل غرفته سمع تلفون البيت يدق راح مسك السماعة: الو
عهود انحاشت يوم سمعت صوته وعرفت انه راشد فسكتت.
راشد: الووو في احد ولا اقفل؟؟
عهود بصوت يرتجف: راشد؟
راشد خق على صوتها وبخاطره: ( ي لبى قلبي وش ذا الصوت اللي يخقق لا وتقول اسمي بعد ) : ايوا راشد تفضلي.
عهود بصوت خفيف: انا عهود بنت ابو فهد، ممكن تنادي لي شوق بكلمها.
راشد بخاطره: ( اها هذي بنت عمة شوق): ياهلا عهود شخبارك؟ من عيوني الحين اناديها لك.
عهود ذابت يوم قال من عيوني وبدلع: اوك تيك يور تايم.
راشد بخاطره: ( ياويلي الدلع لا وتتكلم انجليزي بعد).
راشد شال السماعة عن اذنه ونادا: شوق، يا شوق تعالي في احد يبغا يكلمك.
شوق طلعت مفجوعة من غرفة شهد وجت عند راشد: يكلمني؟؟ في هذا الوقت؟؟
راشد ابتسم لها واعطاها السماعة وراح غرفته.
شوق بصوت يرتجف: الو
عهود: هلا والله ببنت العمة كيف حالك؟
شوق براحة: وجع الله يلعن ابليسك فجعتيني وانا اقول مين بكلمني بهاذا الوقت لا ومن تلفون البيت.
عهود وهي تضحك: اش ذنبي اذا انتي مقفلة جوالك وشهد جوالها دايماً مطفي مافيه شحن.
شهقت شوق: يووووه تذكرت!!!
عهود: اشبك اش تذكرتي؟؟!
شوق: ياربي نسيت جوالي عند العنود!!
عهود: عادي اتصلي عليها خلها تجيبه معها بكرا عندي البيت.
شوق: اوك إن شاء الله.
عهود: بتجون يعني صح؟
شوق: يب إن شاء الله.
عهود بحماس: وانا بانتظاركم.
شوق تذكرت وجه راشد وهو يبتسم يوم عطاها السماعة: اقول عهود.
عهود: نعم.
شوق: الله ينعم عليكي مؤدبة ماشاء الله، المهم اش قلتي لراشد؟
عهود بدلع: ما قلت شي ليه تسألين؟
شوق وهي تضحك: ما قلتي شي ها، اجل ليه راح غرفته وهو طاير من الفرح؟؟
عهود انحاشت: وانا ايش دراني؟؟ وجع شوق وربي ما قلت شي ايش اسوي اذا اخوكي يذوب بسرعة؟؟
شوق وهي لسا تضحك: هو اللي يذوب ولا انتي اللي ذوبتيه؟؟
عهود بنرفزة: شوق شكلك ناوية على روحك انا اوريكي بكرا، اقول روحي نامي عقلك شكله وقف.
شوق وهي تكتم ضحكتها: خلاص خلاص اسفة كل شي الا عصبيتيك انسة عهود، يلا برقد تصبحين على خير.
شوق: وانتي من اهله يا قلبي.
وقفلوا وراحت شوق ترجع لغرفة شهد دخلت ولقتها نايمة قربت عندها تغطيها وباستها من جبينها وهدست شهد: شوق.
شوق: يا عمر شوق يا قلب اختك انتي.
شهد بنعس: نامي جنبي.
شوق: من عيوني يا قلبي.
ونامت شوق جنب شهد اللي كانت هي الانسانة الوحيدة اللي تحس بحنان الام اللي قاقدته معها لان امها ما همها غير نفسها وصديقاتها ما تعطي حنان كافي لبنتها فهي تلقا هالحنان عند شهد.
=================================
( في بيت ابو نايف )

كان الكل نايم الا فرح ودلال، فرح تطالع مسلسلها على اللابتوب ودلال تسوي اساور من الخيوط، جت رسالة لفرح على جوالها فتحتها ولقت محتواها ( حبك معذبني ما يخليني اعرف طعم النوم وشوقي لك يخلي همومي تزيد يوم عن يوم ).
قفلت فرح الجوال ورمته وبنرفزة: وجع ياخي هذا ماجد متى بفكني منه؟؟!!
دلال طالعتها: حرام عليكي يا فرح ترا الحب من طرف واحد مؤلم.
فرح باللامبالاة: اوه منجد؟ يا قلبي احس ببكي، اجل روحي انتي وياه اشكو همكم لبعض انا اش دخلني؟؟ <<ماعندها مشاعر ولا احساس>>.
دلال بعصبية: منجد انك صنم ما تحسين.
فرح طنشتها ورجعت تكمل مسلسلها.

كان متسطح وشارد يفكر بخاطره: ( اجل لو صوتها يخقق كذا كيف بكون شكلها؟؟
لا لا يا راشد عيب عليك هذي بنت عمة شوق و شوق اختك يعني هي كمان بنت عمتك ما يصير تفكر فيها كذا) وغمض عيونه ونام.
=================================
(و يبدأ صباح يوم جديد في بيت ابو نايف)

كان الكل جالس يفطر.
ابو نايف: اقول يا تركي اش عندك اليوم؟
تركي: ما عندي شي فاضي، امر تبي شي؟
ابو نايف: اي ابغاك تاخذ اولاد عمك فهد وهزاع وتروحو مزرعتنا وتاخذ معاكم عمال يظبطو كل شي فيها.
فرح بحماس: الله يعني بنروح المزرعة؟
ابو نايف: ايوا بس الاسبوع الجاي يعني بعد الامتحانات يكون يبيلكم راحة صح؟
فرح قامت وباست راس ابوها: الله يخليك لنا يا احلا اب.
ام نايف: اي والله فكرة حلوة وانا اليوم إن شاء الله بعلم الحريم يجهزون من الان.
ابو نايف: على خير إن شاء الله.
دلال بدلع: بابا حبيبي ممكن طلب؟
ابو نايف: اكيد يا دلول امري.
دلال: ما يأمر عليك عدو، ممكن نروح بيت عمي ابو فهد؟؟ كل البنات بيجو ومنذاكر مع بعض.
ابو نايف: اي عادي تروحون ، خلاص معناها تركي بيوديكم لما يروح عند فهد.
تركي بخاطره: ( سواقكم انا يعني؟؟ تركي روح تركي تعال!!).

( في بيت ابو راغب )

كان الكل مجتمع على طاولة السفرة عيلة ابو شاهر وعيلة ابو راغب الا شخص واحد.
شوق طالعت ابوها: يبا وين امي لسا نايمة؟
ابو شاهر من غير نفس: ايوا وبخاطره( جعله نومة اهل الكهف إن شاء الله).
شوق بصوت مخنوق: اها.
شهد بحماس: عمي!!!
ابو شاهر: امري يا بنيتي.
شهد: ما يأمر عليك عدو، اليوم بنروح بيت عمتي عادي؟؟
ابو شاهر: ايوا عادي، اش رأيك يا ابو راغب؟
ابو راغب: اللي تشوفه يا اخوي.
شهد بحماس: الله مرا شكراً اجل بقوم اجهز نفسي.
ابو راغب: اي يلا تجهزوا عشان يوديكم راشد.
راشد كان يشرب مويه اختنق: كح كح كح.
رائد دقه على ظهره.
راشد بنرفزة: وجع تراه ظهري مو حيط!!!
ام راغب: بسم الله عليك يا ولدي فيك شي؟
راشد: لا يما بس اقول ليه ما يوديهم السواق؟
قاطعته شوق: شهد بسرعة مانبي نتأخر على عهود وطالعت راشد.
راشد يوم سمع طاري عهود: امزح معكم طبعاً انا بوديكم بعيوني اوديكم اجل لو ما وديت اخواتي مين اودي؟؟
شوق طالعته وفهمت عليه وحبست ضحكتها.

تجهزوا البنات وراحوا مع راشد، كان راشد يفكر بطريقة ينزل مع خواته عند الباب على امل يشوف عهود.
وصلوا لبيت ابو فهد ونزلت شهد و شوق ومعهم راشد.
شهد بغرابة: راشد ليه نزلت؟؟ فهد وهزاع مو هنا.
راشد يفكر بعذر: ايوا ادري بس... لازم اوصلكم عند الباب انتم بنات لوحدكم.
شهد اقتنعت بكلامه<< هبلة يمشي عليها اي شي>> و شوق حابسة ضحكتها وماشية، وصلوا عند باب البيت ودقت الباب شهد بحماس، وراشد باقي واقف ورا اخواته ينتظر عهود تفتح الباب.
انفتح الباب وطلعت: هلا ماما شهد ماما عهود في انتظر انتي جوا.
هنا شوق ماقدرت تمسك ضحكتها وراشد قال بهمس: وجع ما لقت غير الشغالة تفتح الباب وطالع شوق: اشبك تضحكين؟
شوق حبست ضحكتها: لا ولا شي تذكرت موقف مضحك.
راشد بخيبة امل: طيب اتصلي علي لمن تخلصون. وراح راشد ودخلت شوق و شهد وسلموا على عهود وشوق لسا تتذكر الموقف وشكل راشد وتضحك.
عهود: هلا والله نورتو.
شهد: هاذا نورك عهيد.
عهود بنرفزة: وجع وش ذا الدلع. وطالعت شوق: اشبك انتي كمان تضحكين؟
شهد: معليش مدري اشبها انجنت من الصباح تضحك مع نفسها، اقول وين دلول جت؟
عهود: ايوا فوق اطلعي شوفيها هي وفرح والعنود.
وطلعت شهد وعهود و شوق لسا واقفين تحت.
عهود تطالع شوق: اقول تكفين ضحكيني معاكي.
شوق حكت لعهود كل القصة من اولها.
عهود بدلع: يا قلبي عليه طيب كان قلتي لي كنت انا فتحت الباب.
شوق طلعت عيونها: نعم؟؟ منجدك انتي؟
عهود وهي تضحك وبثقة: اي عادي خله يتصبح بوجهي في احلا من وجهي اصلاً؟؟
شوق ضحكت معاها: اقول شكلك وقعتي وما حد سمى عليكي.
عهود استحت: لا وجع انطمي بس قلت حرام يعني عشان رشودي.
شوق بصدمة: الله الله وتدلعينه بعد!! اجل لو سمعك بتروحين فيها ما يحب هذا الاسم.
عهود وشوق ضحكوا وطلعوا فوق عند البنات ودخلوا غرفة عهود وسلمت شوق على فرح ودلال والعنود.
وبدأوا البنات مذاكرة. <<5 دقايق مذاكرة ونص ساعة يسولفون اش بسوا في المزرعة ويضحكون وهكذا>>.

( عند الشباب في المزرعة )

فهد: تركي خلي العمال ينظفون المطبخ وانا بروح اشوف الصالات و جهة المسبح.
تركي: اوك.
راحوا هزاع وتركي يشرفون على العمال.
دق جوال هزاع: هلا يا قلب هزاع وحشتيني. وطلع برا يكمل مكالمته.
خلص مكالمته و رجع عند تركي.
تركي يطالعه: انت متى بتعقل يا هزاع كم بنت تكلم في نفس الوقت؟
هزاع بغرور: ايش اسوي اذا هم ميتين علي.
تركي: الله يهديك ويصلحك. وكملوا اشراف وشغل.
جا فهد: يا شباب تأخر الوقت و ماجد دق علي يقول هو ومجد وراشد في المول يجيبون اغراض عشان المزرعة خلنا نروح ونلتقى معهم في الكافي شوب.
تركي: اي والله اصلاً تأخر الوقت نكمل بعدين في يوم ثاني.
وطلعوا تركي وفهد وهزاع وراحو للكوفي شوب يشوفون الشباب.
مجد: هلا والله بالشباب تفضلوا اجلسوا اش تشربون؟
طالعه تركي: هلا فيك بس ماشاء الله من متى نزل عليك وحي الادب؟؟
مجد بنرفزة: وجع انطم صدق ماتجون الا بالعين الحمرا. وضحكوا كلهم وجلسوا يشربون ويسولفون عن روحة المزرعة.
=================================
بعد ساعتين دق راشد على شوق: هلا رشودي وطالعت عهود تبي تقهرها.
راشد بعصبية خفيفة: كم مرة اقلك لا تناديني كذا اصغر عيالك انا؟؟
شوق تضحك: خلاص سوري.
راشد: اقول تجهزوا بجيكم بعد شوية.
شوق: اوك. وقفلت الجوال وطالعتها عهود: مين سمح لك تناديه كذا؟؟
شوق ضحكت: لا مصدقة نفسك انتي تراه اخوي.
عهود: هاهاها منجد سامجة.
شهد: اقول شوق اشبك مع الضحك اليوم؟
شوق: لا ولا شي بس قومي تجهزي راشد شوية ويجي.
عهود: تو الناس لسا بدري.
شوق: مدري ليه مستعجل بس يلا شفناكم على خير.
قامت شهد وشوق يتجهزون.

( عند الشباب )
راشد: شباب انا بمشي.
فهد: تو الناس لسا ما قعدنا.
راشد: معليش بجيب اخواتي وبرجع البيت واشوفكم بكرا في المزرعة إن شاء الله.
تركي: إن شاء الله. وراح راشد.

( عند البنات )

كانت واقفة تعدل طرحتها جت عهود: شوشو ممكن طلب؟؟
شوق: امري يا قلبي.
عهود: ما يأمر عليكي عدو، اقول اتصلي براشد وقولي له تعال عند الباب.
شوق ضحكت: تبي تشوفيه ها؟؟ طيب بس اذا قلي ليش اش اقله؟؟
عهود: قولي له الخدامة بتعطيك شي.
شوق: والله انك خطيرة يا عهود. وضحكوا ودقت شوق على راشد وقالت له الي قالته عهود طبعاً راشد استغرب بس وافق.
=================================

وهنا اكون خلصت البارت اتمنى يكون نال اعجابكم واتمنى من كل اللي يقرأ يعلق ويعطيني رأيه ولو بكلمة وحدة عشان اتشجع واكمل كتابة ^^

واتمنى تكتبوا توقعاتكم للبارت الجاي ^-^


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 11-10-2018, 02:07 PM
صورة الحنين الصادق الرمزية
الحنين الصادق الحنين الصادق غير متصل
وإلا أنا مثل النهر أبقى نهر
 
الافتراضي رد: .يتيمة الاخت. /بقلمي


حلو كثير تسلم يدك ننتظرك

الرد باقتباس
إضافة رد

.يتيمة الاخت. /بقلمي

الوسوم
.يتيمة , /بقلمي , الاخت.
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
ذنبك ياخوي دمرني /بقلمي كويتيه و روحي المملكه روايات - طويلة 0 12-02-2017 04:31 PM
رواية ممكن طلب ؟ابيك تحبني /بقلمي ريماس#* روايات - طويلة 7 28-05-2016 02:38 PM
رواية كل شي يتغير في لحظة /بقلمي like_the_moon روايات - طويلة 21 08-04-2016 01:32 PM
وعدتني بالرجوع /بقلمي melo16 روايات - طويلة 4 15-07-2015 04:48 AM
بمناسبة قرب حلول شهر رمضان انظروا ما في هذ الاية (185) البقرة من بلاغة تأخذ بالالباب داود العرامين مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة 5 09-07-2015 03:30 PM

الساعة الآن +3: 11:51 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1