غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 31
قديم(ـة) 18-11-2018, 04:43 PM
فيتامين سي فيتامين سي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تهزمني السمراء وانا نّد فرسان/بقلمي


تسلم يمينك حبيبتي

ومشكوره على التزامك رغم قلة الردود

وأتمنى توصلي بروايتك لصفوف الروايات المكتمله إن شاء الله


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 32
قديم(ـة) 19-11-2018, 11:13 AM
الكاتبه اديم الكاتبه اديم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تهزمني السمراء وانا نّد فرسان/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها فيتامين سي مشاهدة المشاركة
تسلم يمينك حبيبتي

ومشكوره على التزامك رغم قلة الردود

وأتمنى توصلي بروايتك لصفوف الروايات المكتمله إن شاء الله
حبيبة قلبي ربي يسعدك 💘 وشكرا لك و للي علقوا وشاركوني ارائهم 😩♥مطلعه على كل تفاعلكم ما نسيتكم♥♥

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 33
قديم(ـة) 19-11-2018, 10:08 PM
حور البحار حور البحار غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تهزمني السمراء وانا نّد فرسان/بقلمي


رواية رائعه بالتوفيق حبيبتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 34
قديم(ـة) 19-11-2018, 10:34 PM
صورة من فهمني ملكني الرمزية
من فهمني ملكني من فهمني ملكني غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تهزمني السمراء وانا نّد فرسان/بقلمي


تسلم يمينج حبيبتي وقلم متميز فقدنا امثاله وروايه من اول بارت جميله وشيقه بأحداثها
الترف مالومها بتحفظها مع ثنيان هي لغاية الان ماتدري شنو نيته من هالزواج وخصوصاً انها سمرا ومن قريه بسيطه وثنيان يختلف عنها جذرياً بكل شي لكن مو مطول صبر ثنيان عليها
عجبتني بتصرفها مع منيره ومشاعل وبعد مي خلتها تعرف حدودها معاها من اول يوم بس الاكيد ثنيان ماراح يعجبه حرب البسوس اللي بتقوم بين الثنتين بنشوف شلون بيهجدهن على قولته
محمد ورها صراحه مافهمت اللي صاير معاهم باخر بارت يمكن لاني قريته بسرعه عشان وراي دراسه بس بشكل عام الطيبون للطيبات وان شاء الله يجتمعون على خير
مبدعه عزيزتي وحرام مثل ابداعج يتوقف
بالانتظار وان شاء الله نوصل معاج لختام قصرة السمرا على خير
🌹🌹🌹

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 35
قديم(ـة) 20-11-2018, 09:28 PM
الكاتبه اديم الكاتبه اديم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تهزمني السمراء وانا نّد فرسان/بقلمي


مساء الخير
.
.
«البارت السابع عشر »
.
.
في بيت ابو محمد عند ثنيان
اللي قفل من منيره واخذ مفتاح وومسكه محمد : وش فيك يا ثنيان وش صاير
ثنيان اللي من الربكه ماقدر يمسك مفتاح
عجاج :وش فيك انطق
ثنيان : رهام طاحت مدري وش فيها
عجاج اخذ المفتاح : وين اي مستشفى
محمد : صار لها شي
ثنيان : مدري
ثنيان ركب وركبوا معاه وطاروا للمستشفى وثنيان اللي طول الوقت يدقدق
................••............
في المستشفى
عند رهام اللي اخذوها المستشفى وكان عندها ضيق تنفس وتألم قلبها كثير وخصوصا ان عندها احتشاء في عضلة القلب
وصل ثنيان ومعاه محمد وعجاج
ام ثنيان : ألحق يا ثنيان اختك بتموت
وقفوا ومحمد بعيد وثنيان ركض لدلال: وش فيها وش صار لها
دلال وهي تبكي وشرحت لثنيان اللي كان متوتر وينتظر وطلع الدكتور اللي قال لازم نتدخل بقسطره ثنيان هنا اختنق وقع بسرعه ودخلوا الدكاتره
وام ثنيان اللي متعلقه فيه وتبكي وعجاج ومحمد اللي واقفين وكان محمد محترق قلبه رفع جواله وهو يشوف ان اخر رساله من الرقم كان قبل نص ساعه ورهام اصلا لها ساعه فالمستشفى معناته مو هي غمض وهو يدعي لها بقلب موجوع
................••............
في بيت ثنيان
الترف اللي هجمت ثريا بعد عليها بالكلام وكانت الترف ما تدري وش السالفه اصلا ولا تدري ان رهام مريضه اسنحبت وطلعت فوق وهي منهاره وخصوصا ان حالة رهام صعبه مرررره مررره مرره
................••............
وبعد ساعات
اجتمعوا سيف وابو ثنيان وثنيان بالمستشفى فالاخير طلع الدكتور : حمدلله مريضتكم رهام كويسه تعدت مرحلة الخطر وسويتا لها قسطره سهلت الموضوع اكثر ان شاء الله يومين ثلاثه وتكون طالعه البيت
ثنيان : طيب يا دكتور وش اللي صار معها بالضبط
الدكتور : انتم عارفين حالة رهام من ققبل وانها لازم تكون حريصه اتجاه اشياء كثير ولكن اتوقع انها ضغطت على نفسها كثير لكن الحمدلله بعد ما سوينا القسطره بإذن الله بتكون بخير وتقدر تمارس اي نشاط بحياتها براحهه بس اللي لازم تكون حريصه فيه الضغط النفسي لازم ما تتعب نفسها وتجهد روحها لان الحركه الخارجيه للجسم ما تأثر زي الحركه الداخليه
ثنيان اللي راح مع الدكتور وهو ياخذ حالاتها ويعرف تفاصيل الموضوع
ومحمد اللي جلس بإرتياح وهو يقول : ياربي لك الحمد ياربي لك الحمد يارب خفف على قلبها الوجع يارب
عجاج اللي سمع واستغرب لهفه محمد ودعاءه بس ما عطى الموضوع شي كبيير
وبعد ساعه كانت رهام بغرفه التخدير ودلال مرافقه لها وقالوا لهم ماله داعي جلستكم
رجع ثنيان يوصل امه وابوه وانطلقت ام ثنيان: كله من بنت ابليس اللي دخلتها بينا هي اللي سحبت بنتي ودخلتها الرقص غصب والله يعلم يوم اخذتها على طرف وش قالت لها
ثنيان اللي ماهو مستوعب: يمه الله يخليك الله يخليك فهميني زين مين سحب مين
ام ثنيان : في غيرها القروييييييه
ثنيان حط يده على راسه : لا حول ولا قوة الا بالله خلاص يمه تكفين فيني اللي مكفيني
ام ثنيان: اييييه ايييه خلها تذبح اختك وانت اركض لها واركض وراها
ابو ثنيان: بسسسس يا حرررررمه بسسسس
سكتت ام ثنيان وفتح ثنيان ازاريره بخنقه
وصل امه وابوه وهو يعطيهم ادويتهم
نواف: ثنيان وش فيها رهام
ثنيان: مدري مافهمت رقصت مدري وش سوت وطاحت وامي طبعا شابه
نواف: خلاص روح انت وانا اتفاهم معها
طلع ثنيان متجهه لبيته دخل وشاف مي ومشاعل ومنيره جالسين والترف مب معهم
منيره فزت: ثنيان طمنا
ثنيان : لا تخافين هي بخير صلحوا لها قسطره وان شاء الله بخير
مشاعل : ما توقعت الرقص بيإثر عليها
ثنيان: وش اللي صار بالضبط
منيره شرحت له كل شي وقال ثنيان: وينها الترف
منيره : في غرفتها
طلع ثنيان وهو شماغه بيده وازاريره مفتوحه فتح الباب وكان مقفل
الترف اللي من كثر مابكت كانت متوقعه ان رهام ماتت سمعت الباب وهي تبكي حطت يدها على اذنها ما تبي تسمع اي احد
دق ثنيان : افتحي الباب
هنا انهارت اعصاب الترف اللي كل تفكيرها في كلام ام ثنيان اللي تكرر انها هي اللي ذبحت رهام ارتفع صوت بكاها وابتدا ثنيان يسمعه وهو يدق الباب والترف اللي دخلت في نوبه صياح فضيعه
راح ثنيان وهو يصوت: مشاعل مشششاعل جيبي المفتاح الاسبير
ركضت مشاعل وهي تعطيها وفتح ثنيان الباب بسرعه دخل وهو يدورها بس كانت الترف تعيش خيال مرعب مختلط بواقع موت امها اللي مرت عليها نفس حالة رهام
ركض ثنيان وهو يشوفها جالسه جنب السرير وهي مسكره اذانها وعيونها وشاده على اسنانها و تبكي
انفجع ثنيان لكن رجع وهو يقول :الترف التررف وش فيك الترف الترف
الترف : ماتت صح مااتت
ثنيان : لا بسم للله عليها لا هي بخير بخير
الترف ببكى: انا مدري وش صار لها كانت معي عادي مدري وش صار
ثنيان : ما عليك ماعليك هي كذا هي تعبانه لا تخافين
الترف : يعني حيه
ثنيان: ايه حيه لا تخافين
الترف وقفت وهي تمسح وجهها : قول لامك انا مالي شغل ما دريت انها تعبانه
ثنيان وقف وهو يمسك يدينها: تدري تدري انك ما تدرين انتي تععالي غسلي وجهك وبكره خير
الترف راحت تغسل ورجعت وهي تبدل بهدو وانسدحت بدون اي صوت كان ثنيان جالس يراقبها رجفتها بهدوء وتقدم وهو يحط يده على كتفها: الترف ماله داعي تخافين
الترف اللي سحبت لحافها عليها وهي للحين منظر رهام بعيونها
انسدح ثنيان بهدوء جنبها وهو عقله مع رهام .
................••............
ومن بكره الصبح فالمستشفى
كان ثنيان ونواف عندهم :دلال ما صحت رهام
دلال: تصحى وتتألم ويرجعون ينومونها
نواف: متى بيصحونها
دلال : على حسب وضعها
نواف : امي والله مقومه البيت ولا هي مقعدته
دلال : ايه ثنيان ترا الترف مالها شغل لا تعصب انت بعد تحوس الدنيا هي ما تدري عن رهام
ثنيان: ايه ادري
نواف : وطبعا ولا تهون ثريا اللي تحرض امي بكل فرصه
ثنيان : ثريا هاذي بذبحها مدري متى
دلال : اتركك منها خلك في نفسك وهي نفسها
ثنيان بغضب : لين متى بطنش ما كفاها كل شي سوته وجايه بعد الحين بتدخل
نواف : والله انا عجزت استوعب طينتها
دلال : ثنيان طنشها يا ثنياان لا ترجع تعيد نفس المواويل
نواف: والله اذا عليها هي حقها تنقلع من البيت بس سيف ومنيره ومحمد على الخط عشانهم
ثنيان: الله يصبرني بس انا برجع عندي دوام انتم علموني بالمستجدات
دلال: الله يستر عليك
طلع ثنيان متجهه فالبيت
................••............
في بيت ثنيان
مشاعل كانت جالسه تشرح لمنيره حالة الترف امس
منيره : انا اقول الله يعينها من استقعدت لها ام ثنيان
مشاعل: ياربي انا ودي يعادوني الكل الا هي
منيره: زين ان ثنيان فهم ولا دخل عليها ولعن خيرها
مشاعل : بس ان شاء الله وضع رهام كويس
منيره تذكرت محمد وقالت بسرعه: اييه ان شاءالله انا بروح اكلم بشوف ابوي
طلعت واخذت جوالها وهي تتصل على محمد
محمد : هلاا منيره
منيره: هلا محمد كيفك كيف ابوي
محمد : كلنا بخير طمنيني انتي
منيره ابتسمت على ضيق محمد : لا تخاف بخير الحمدلله
محمد : وش صار يا منيره من اتعبها
منيره بدت تقوله السالفه وقال محمد بإنفعال:لا يكون هالترف مسويه شي
منيره: لا حرام عليك والله لو تشوف كيف بكت تنفجع اصلا هي المسكينه ما تدري ان رهام تعبانه
محمد : الله يشفيها يارب
منيره سمعت صوت ثنيان: طيب ثنيان جاء بسكر الحين
طلعت وهي تشوف ثنيان واقف ومي اللي جالسه هي ومشاعل : وينها الترف
مي : يوه يا ذا الترف ثنيان ما تلاحظ انك معطيها وجهه
ثنيان؛ما تلاحظين اني رافع يدي عنك بما فيه الكفايه !؟؟
مي : وش فيك عصبت
ثنيان:اقول اكرميني بسكوتك ، مشاعل جيبي بدلتي واغراض الدوام بداوم
مشاعل: طيب
طلع ثنيان يدور الترف دخل وهو يشوفها جالسه بهدوء : سلام
رفعت راسها الترف : وعليكم السلام ، وشلونها رهام
ثنيان: بخير حمدلله ، بس انتي ليه جالسه هنا ما نزلتي تحت
الترف : مابي انزل
ثنيان: طيب قومي اللبسي واجهزي
الترف : وين بتوديني
ثنيان: انا عندي دوم ووبوديك لاهلك لين اخلص وتغيرين جو وتستانسين
الترف : احسن شي تسويه
ثنيان: يعني حتى في اسواء اوضاعك ما تخلين الملاسن
الترف ابتسمت بهدوء وهي تاخذ ملابسها ولبست وطلعت ولف ثنيان: دقيت عليك ما تردين ؟!
الترف بضيق: ما اعرف استخدم هالجوال
ثنيان سكر بهدوء وقرب : وش اللي ماتعرفينه بالضبط
الترف : ما اعرف ارد او اتصل او حتى اسجل اي رقم
ثنيان : الحين بعلمك كيف تتصلين تردين او ترسلين رساله والباقي اذا رجعنا
الترف : طيب
ابتداء ثنيان يشرح والترف تناظر بهدوء وكان متضايق لهدوءها ما تعود كذا
لبس ونزل وطلعوا ومي تراقبهم بحده
................••............
في ديرة الترف
وعند سلوى اللي طلعت وهي تتلفت تدور على صالح شافته طالع من بيتهم في يده اوراق شغله اسرعت وهي تمشي شوي شوي من جنبه عشان محد يشك : اوووه اخيراً طلعت
وخرت شوي على الطرف الثاني من الطريق وصالح اللي لف ببتسامه وراح جهتها وهو يتكلم بسرعه : دايم وانا ادورتس وانتي تختفين جاء دورتس تدوريني
وخر بسرعه ورجع مكانه وسلوى تناظر بحده : ماشاء الله امدى نسيت ترزازي ببيتكم اعنبو ابليسك ما بقى سبه من ابوك ما سمعته وقال جاء دوري
صالح تنحنح : قصري صوتس كلن سمع
نوره اللي جت من البقاله وهي تناظرهم وكل واحد واقف في طرف الشارع ويتكلم : يا شين اللي مسوين ما يعرفون بعض
صالح لف : حي الله نوره من بعد ماراحت الترف مالتس حس وش صاير
نوره ضحكت : انتظر متى يجي دوري وتختفي انت وسلوى وادوركم
شهقت سلوى: وشلون سمعتي
نوره تاخذ اغراضها: كل الحاره درت من صراخكم اعقلوا
راحت نوره ولف صالح: وشوله معاد تجين بيتنا
سلوى: اجي وش ابي
صالح : مري علي بشوفتس
سلوى؛ انت اللي مر من الباب حقي
صالح : دام وضعنا كذا بنبلش اقول وش رايتس نلتقي عند البقاله
سلوى: خلاص بس حدد وقت
صالح بضحك: الشوق موعدنا
سلوى وهي تعابط : لو على الشوق كان علوم
صالح: اللله يهدينا
ضحكت سلوى وهي تسمع صالح يحدد وقت لقاهم ................••............
وثنيان
اللي طول الطريق يحاول يسولف يرفهه عن الترف لكن كانت صامته وصمتها بالنسبه لثنيان قااتل دخلو الحاره وفزت الترف وهي تناظرهم بكل حب وشافت صالح اللي واقف عند عايض ويكلمه
وفزت الترف وهي تناظرهم بكل حب وشافت صالح اللي واقف عند عايض ويكلمه ولف صالح ببتسامه لما عرف السياره وقرب وقفوا ونزلت الترف وهي تسلم على صالح بحراره وحب ىصالح اللي يرحب فيها نااااسي ثنيان اللي واقف ببتسامه
انتبهه وقرب له يسلم وكان ثنيان عليه بدلته
صالح : اقلط تقهو
ثنيان: والله اني مستعجل وراي دوام مره ثانيه
صالح : بس ما يصير
ثنيان : يصير يصير احنا اهل مابينا ذا الحكي
صالح : اجل فمان الله
ثنيان : سلم على الوالد
صالح : يبلغ
رجع ثنيان لسيارته : اجل يلا وداعتك الترف
صالح ابتسم ودخل هو والترف وثنيان اللي رجع والانظار علييييه
صالح :حي الله الترف وشلونتس وش اخبارتس
الترف : حمدلله
صالح : علامه وجهتس كذا
الترف : ابد بس تعبت امس حيل وعشان كذا
صالح فز على ركبه ونص : وش تعبتي منه لايكون حريمه متعباتس
الترف : لا لا تخاف بالعكس امس زوجته الاولى سوت لي عزيمه وهي حليله وكلهم والله طيبين
صالح : زين اجل طمنتييني وثنيان كيفه معتس الترف اللي كانت ودها تقول ( مابيه طلقني منه ) بس سكتها دخول ابوها
دخل ابو الترف : هلا والله ببنيتي
وقفت الترف تسلم عليه وهو يسألها ويسولف معها
ابو الترف : والله كلٍ يمدح برجلتس وبطيبه راحوا لرجال كثير ونفعهم هذا عشان تدرين ان ما ازوجتس الا اللي يستاهلتس
ابتسمت الترف بضيق : صادق
امتدت السوالف كذا بما يقارب ساعتين وبعدها
صالح : ان شاء الله انتس بتنامين هنا
ابو الترف بحده : وش تبي هنا مكانها بيت رجلها تجلس هنا وش تسوي لا لا وانا ابوتس روحي مع رجلتس
الترف اللي امتلى وجهها ضيق ووقفت : اجل انا بروح اسلم على البنات
صالح: ايه ايه ترا ماعاد شفناهم من بعد العرس حتى ام عايض اللي كانت ترسل لنا اكل معاد ارسلت
ضحكت الترف : اوريك فيهم اروح اغسل شراعهم
طلعت الترف متجهه لبيت نوره دقت الباب وفتحت امها : الترف هلا هلا
الترف سلمت : شلونتس ياخاله
ام نوره: بخير انتي وشلونتس
الترف : حمدلله وينها نوره
ام نوره : عند سلوى
راحت الترف ودخلت : يااااهوه يا اهل البيت
فزت سلوى ونوره وهم يصارخون ركضوا يحضنونها والترف اللي تضحك وبعدين بكت
سلوى: يمممه بنت وش فيتس
نوره: تطلقققتي
سلوى: يومتس تطلقتي وشوله تبكييين
نوره: ها مانتس تبين الطلاق
الترف : عللللللى شحم واص لين افهمكم
جلسوا وراحت سلوى تجيب القهوه وتصبها
الترف وهي تاخذ الفنجان: ما تطلقت
نوره: اجل حامل
سلوى: يا ويلتس ويلاه يالترف وش بتسوين
الترف : ياربي انا مدري وش ذا الحظ اللي جمع المجانين على راسي مانييي حامل وجع
سلوى: وجعٍ يوجعتس اجل وش بتس تبكيين
نوره ضحكت بهباله: ايييه يا سلوى تبكي عشانها اشتاقت لنا
سلوى ضحكت بحياء : ايه صح وحنا بعد اشتقنا لتس
وقفت الترف : انا ليه اجي عند المهبل اصلا يوم افكر اجي وش ابي
سلوى: اقول انثبري مافهمنا وش بتس
الترف جلست: اشتقت لكم ايه بس فيني شي ثاني
نوره: اجل ها... سكرت الترف فمها بالطرحه: اص اصصصص لا تحللين ابي اهرج اص
نوره : اهرجي
الترف بدت تقولهم كل شي صار معها من اول يوم للحين
سلوى: انا قايله لتس امه هاذي مجرمه مجرررمه عيونها تروعت منها
نوره: الله واكبر مب انتي اللي قلتي لبنتها ترقص
الترف : والله احسب انها ماتت انهرت ومالقيت انهار الا عند الشايب
سلوى: بس والله هالشايب مب هيييين
نوره: والله يقشعر جسمي من حركاته
الترف : ما علي منه انا الحين انا تورطت مع ذا العجوز هذا غير السلق الباقيات
سلوى: تبين شوري
الترف : ايييه ما جيتس الا ابي شورتس
سلوى : لا ترجعين معه واطلبي الطلاق وخليه يذلف هو واهله المصرع
الترف : اسكتتتتي لا يسمعتس ابوي تحسبيني ما فكرت والله جايه وانا ناويتن القشر بس قال صالح ارقدي عندنا ابوي بغى يتشنج يقول للااا محلتس بيت رجلتس
نوره: طيب وش بتسوين
الترف :ابد طال عمرتس ابي اخرب سمعته عند ابوي بحط فيه نون وما يعلمون وصالح اصلا يكفيه اني اقول مضايقني
نوره: بس وضعتس صعب
الترف : ما عليتس دامها خاربه خاربه بحوسها مع اهله كلهم
سلوى: بس انتبهي
الترف : صبي قهوه بس والله لوريهم
..........••............
في بيت ابو محمد
وعند محمد اللي كان كل شوي يتصل بالمستشفى ويسأل عن رهام وماصدق انها صحت وانها بخييير
طلب انه يتكلم مع الدكتور واخذ موعد وطلع
دخل الغرفه وهو يسلم وجلس وكان يستجوب كل اوضاع رهام واذا هي تمام خلاص واذا تقدر تتزوج ومن هالاسئله وطار محمد من الفرحه لما قاله الدكتور : انها بخييير وتقدر تتزوج وتخلف وكل شي من هالخبر ما قدر محمد انه يتمالك نفسه وهو يضحك
وطلع بعد ما طلب من الدكتور ما يقول لاحد شي
رجع بحماس وهو مقرر بعد المخيم يخطبها وعند ثنيان اللي جالس بمكتبه ومندمج بشغله رفع الجوال وهو يشوف امه تتصل : هلا يمه
ام ثنيان: وينك انت لا يكون عند سويده
غمض ثنيان: يا يمه الله يهديك وش هالحكي
ام ثنيان: ايييه ما ترضى عليها لكن امك واختك بالطقاق
شد ثنيان على راسه : يمه الترف ما تدري عن رهام وبعدين رهام هي للي دخلت الترف مالها شغل
ام ثنيان : ايييه لعبت عليك بنت ابليس وخلتك ما تطق لنا خبر لكن هين يا ثنيان
سكرت في وجهه ورمى ثنيان الجوال بطفش : انا ألقاها من امي ولا من الترف
................••............
في المستشفى
رهام اللي صحت وهي تناظر حولها شافت دلال نايمه طالعت نفسها وهي ما تدري وش صار بس اخذت نفس لما تذكرت الرسايل لفت بشويش وهي تمسح دموعها
صحت دلال : رهام حبيبتي صحيتي
رهام : وش صار
دلال : ما صار الا كل خير
جلست وهي تحكي لها اللي صار
.................••............
في بيت ابو ثنيان
وعند شوق اللي طلعت من غرفتها وراحت غرفة رهام دخلت وهي تقفل الباب وابتدت تفتش بالادراج وطاحت عينها على الورقه اللي كانت مع السلسال اخذتها وهي تكتف : اجل قلبك قوي نشوف اذا قلبي اقوى ولا قلبك
راحت تفتش وهي تشوف السلسال مقطوع ابتسمت وهي تحطه على التسريحه: لنا معاك شغل باقي
طلعت وسكرت غرفة رهام وراها
.................••............
وعند نواف اللي كان راسه مصدع وهو ينتظر امه تروح معاه لرهام
نواف : يممه يلاااا
ام ثنيان: تعال انت بعد وهاوشني بعد تعال مع اخوك
نواف : يمه الله يصلحك وش قلت انا ما قلت شي
ام ثنيان : اسكت اقول اسكت ما عمري شفت واحد منكم مبرد قلبي كل واحد له مصيبه لحال
ركب نواف اللي ندم انه تكلم اصلا
................••............
في بيت ثنيان
وعند مي اللي هالمره ما رح تخلي ثنيان ابد ابدا من لما طلع دخلت وهي ترتب غرفتها وتعزلها وتعيد هيكلتها وشوي جابت المساج وجابت وحده تصلحها ورتبت نفسها من الاخر
مشاعل ومعها كتابها راحت لغرفة منيره وهي تدق الباب : منيره
منيره فتحت : هلا مشاعل
مشاعل: محمد حبيبي روح مع عمر ألعبو
راح محمد ودخلت مشاعل: وش فيها ذا الخبله قايمه وتشيل وتحط من ساعه
منيره: انا اقولك تبي تلفت انتباه ثنيان
مشاعل: كأنه فاضي لها
منيره : خليها اهم شي تفكنا من مشاكلها
مشاعل: اي والله صادقه
................••............
في ديرة الترف
وعند الترف اللي كانت جالسه مع سلوى ونوره ودق ثنيان وبالقوه ردت وهي مستعسره من الجوال وحطته سلوى سبيكر سلوى ونوره اللي كانوا يسمعون بهدوء وردت الترف : هلا
ثنيان : يا هلا والله لا لا صوتك يقول بخير
الترف وهي تناظر سلوى : ايه اكيد بكون بخير عند اهلي
ثنيان : الله يديمهم لك ، عساك استانستي معهم
الترف : ايه
ثنيان : اجل نص ساعه وبكون عندك وبنرجع البيت
الترف : بددري
ثنيان: بدري من عمرك ياعمري لكن اذا لاحظتي اني لي 12 ساعه مداوم نص يوم تقريبا وانتي معهم خلي باقي الوقت معي
سلوى اللي طاحت وهي خاقه وضحكت نوره وهي تكتم صوتها توترت الترف ووقفت : الله وش دخلني انا تدوام ولا ماتدوام
ضربتها سلوى وصرخت ترف بشويش ثنيان: بسم لله عليك وش بك تصرخين
الترف: مافيني شي
ثنيان: لا لا ما دام لسانك رجع شطوله هذا يعني انك ارتحتي مره وعشان كذا لازم ترجعين معي تعرفين اموت اذا ما سمعت لسانك الطويل
سلوى اللي كانت تضحك الترف سكتت وقال ثنيان : تمام اجل انا بسكر ونص ساعه بكون عندك خلي العناد واطلعي
الترف : طيب
سكر ونطت سلوى: وجع يا مهبوله وجععع بتطلقين من ذا !؟
نوره: والله يالترف وضعتس مره حرج انتي كيف قلبتس في ذا زين وجه وزين كلام
الترف : تكفين اص انتي وياها
سلوى: هو دايم كذا
الترف : ايه
سلوى: وبتطلقين !!! اقول انتي مانتس كفو تطلقي بس وهاتيه اتزوجه انا
الترف : اكلي تبن بس
نوره: طيب ما دام كذا ليه متحامله عليه
الترف : مابي ياخي مابي حريمه
سلوى: حددي ما تبين حريمه والا ما تبينه هو
نوره: والله من كلامه واضح انه حليل
الترف : حبيبتي حليل لكن بعد شهر ولا شهرين بيسوي فيني مثل مي 24 ساعه هواش وغير هذا حليل لين ياخذ اللي يبي
سلوى: والله عجزت احدد
الترف اللي تناظر جوالها : انا بروح اجلس مع ابوي وصالح شوي قبل اروح وهذا رقمي اتصلوا عليه
سلوى: يلا الله معتس
سلمت الترف وطلعت راحت بيت ابوها ونص ساعه وسمعت صوت سياره ثنيان وقامت وسلمت عليهم وطلعت شافته واقف لفت وشافت سوير جايه وجلست تناظرها بحقد
ثنيان فهم نظرة ترف وتدخل قبل تسوي مشكله تقدم وهو يحاوطها بذراعه ومشى وهمس : اتوقع فيه خطه تكفيخ على الضعيفه
فتح باب السياره لها وهو يركبها وابتسم : بس مب وقته الحين بعدين تكفخينها
سكر الباب وهو كان يبي يتفادى مشكله لكن حركته اخمدت نار الترف اللي شافت الحقد بعيون سوير ضحكت في نفسها ( جت بوقتها والله )
ثنيان: مين هاذي !؟
الترف: دويدده
ثنيان ضحك : زين اجل تدخلت
الترف : اصلا ما كنت بسوي شي
ثنيان : لا واضح ، المهم ان شاء الله ما تعشيتي
الترف : لا ليه
ثنيان : انا بعد ما تعشيت قلت نطلع نتعشى
الترف رفعت حواجبها بإستغراب وسكتت
ثنيان: وش تحبين تاكلين
الترف : اي شي
ثنيان اللي كان يحاول يفتح موضوع يتكلم لكن الترف ماعندها الا ترادد
وصلوا للمطعم ونزلوا ودخلوا قسم العوائل والترف طايره عيونها ومستغربه : بناكل هنا
ثنيان : ايه تقدرين تفتشين ما فيه احد
نزلت الترف الغطى وجلست ووطلع ثنيان يطلب لكنه رجع وبيده ورد
والترف اللي مميله جلستها وتفكر كيف تفتك من ثنيان بس الصدمه لما لفت وشافته واقف قدامها معاه الورد تنحت وهي تناظر بصدمه
ثنيان : ما بتاخذينها !! ادري تأخرت شوي بس يعني تو استقرينا
الترف اللي بالقوه اخذتها وهي مصدومه
ثنيان جلس وهو مبتسم والترف مصدومه وقالت بكبرياء : وشوله ذا
ثنيان : ابد هديه من الشايب
حست الترف ان احد عطاها كف جاء الاكل وبعد ما نزلوه قال ثنيان وهو يحاول يقلدها : ايه كيف اهلتس
الترف ناظرته : بخير
ثنيان: وسلوى ونوره
الترف : طيبات
سكت ثنيان وبعد سكوت قال : ممكن ابي اعرف وش مشكلتتس معي
الترف رفعت راسها بسرعه: وش مشكلته
ثنيان تكلم بجديه : الترف لا تحسبين اني ماني منتبهه شايف وعارف ومرت علي هالحركات مثل الالف واعرفها لكن قلت بشوف وين بتوصلين يعني خليني اقول هالتصرفات من صفاتك لكن اغلبها عبط وعناد لي ! مدري انا وش صار عشان يجي هالهجوم كله !؟
الترف سكتت وهي تشتت نظراتها ونزلت الملعقه وهي تشرب مويه
ثنيان : انا مابي اضغط عليك لكن ابي اعرف هالحاجز اللي تبنينه اذا كنتي شفتي شي يخليك كذا قولي لي نتفاهم ونحل الوضع
الترف ماردت
ثنيان: عندك سبب ولا
الترف : لا
ثنيان : طييييب ليه كل هاذي الحواجز ترف انا زوجك مب لازم تبنين كل هذا بينا شوفي انا معك سمعتي شي شفتي شي قولي لكن من الباب لشباك هذا مشكله انا ما اقول غيري اطباعك بالعكس خليك مثل ما انتي لكن التصرفات اللي مب لك اتركيها واذا انتي مشكلتك زوجاتي انا مقدر احكم غيرة الحريم لكن اعرفي ان كل وحده لها حقها علي وانتي لك حق اللي ابيه منك الحين اذا عندك مشكله اشرحيها واذا ما عندك عطيني يدك نبدا من جديد
الترف كان ودها تقول ( انت المشكله انا ما ابيك ما بي اتزوجك ) لكن ما تدري وش خلاها تسكت ما تبي تخرب الجو ما تدري وش جاها
ثنيان وهو يصفق : للحين معي
الترف : اييه ايه معك
ثنيان : يعني
الترف : وش يعني
ثنيان: قرارك
الترف ضحكت بهباله : العشاء حلو
ثنيان غصب عليه ضحك : يا بنت انتي مجنونه انا اتكلم جد
الترف : وش اقول يعني
ثنيان : يا نبدا يا نوقف !؟
الترف اللي تبي تفتك : نبدا
ابتسم ثنيان ابتسامه عريضه : اجل توكلنا على الله
الترف كملت بدون ما تنتبه او تفكر كملوا عشاهم وكان ثنيان يسولف شوووي والترف تعااااابطه كثيييير
................••............
في بيت ثنيان
وعند مي اللي جهزت وخلصت وتنتظر ثنيان
مشاعل اللي كانت تعشي عمر وطلعت وهي تدخله غرفته طلعت وشافت مي نازله بقميص النوم قصير جداً
مشاعل : الله اللي استحوا ماتوا خير حبيبتي وين رايحه بذا اللبس
مي : انتي خيير يا همجيه وش تبين
مشاعل: اقول ادخلي غرفتك ازين لك ولا تنسين البيت فيه اطفال ومعك ناس فيه
طنشتها مي وهي تنزل للمطبخ ودخلت على منيره اللي شهقت وهي تصد : مييي خير وش فيك نازله كذا انهبلتي
مي : وش فيني جايه باخذ اغراض واطلع
منيره:مييي البيت فيه معك ناس لو طرا على بالك تستري
طنشتها مي واخذت اغراضها وطلعت منيره : استغفر لله يا ربي ................••............
وعند ثنيان
اللي بعد ما انتهوا من العشاء طلع هو الترف رجعوا للبيت وطبعا قدر ثنيان يطلع من الترف سوالف الدنيا
نزلوا دخلواا وكانت الساعه تقارب 2 الليل طلعوا وقبل يدخلون طلعت مي وبصوت يذوب الحجر نادت : ثنيييان
لفوا كلهم وكانت الصدمه منظرها حرفياً كانت تشلع القلب وكانت جريئه بشكل عجز ثنيان يرفع عيونه عنها وتذكر فجاءه وقال : نعم
مي : معليش بكلمك بموضوع لكن معك ناس
الترف اللي كانت تناظرها بقرف واستحقار وهي تقلدها : ثنييييان روح لها قبل تموت ذا البزر
ثنيان اللي كان شبه منفتن في مي لكن لاحظ غضب الترف اللي دخلت وصفقت الباب
اخذ نفس ثنيان: خير يا مي وش الموضوع
مي قربت وهي تشبك ذراعها بذراعه : ابد الموضوع اني اشتقت لزوجي اللي اخذوه مني
ثنيان سحب يده : بعدين يا مي روحي من هنا الحين
مي : اقل شي اجبر في خاطري واجلس نص ساعه مابي اجهز على الفاضي شوف مجهزه حلا وعصير ترا سحبت علي لما رجعت من عند اهلي ووعدتني تعوضني جاء وقتها وبعدين جد عندي موضوع
ثنيان اللي كان ثلاثة ارباع قلبه مع الترف وربعه مع مي لكن قال : معك نص ساعه يا مي ودخلي بمواضيعك بسرعه
مي ابتسمت وهي تبوس خده : طيب
راح ثنيان معها وهو مازال يفكر بالترف لكن نجحت في انها تاخذ عقله وهالنص ساعه صارت ساعات وطبعا مارجع ثنيان
.
.
انتهى البارت✨


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 36
قديم(ـة) 20-11-2018, 10:36 PM
الكاتبه اديم الكاتبه اديم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تهزمني السمراء وانا نّد فرسان/بقلمي


« البارت الثامن عشر »
.
.
في غرفة الترف
الترف اللي بعد كلام ثنيان بالمطعم توقعت انه لو مدري وش يصير ما يروح لمي لكن انتظرت يرجع بس ما رجع الترف ماكان يفرق معها الا ان مي اخذته قدام عينها قفلت باب الغرفه بغضب وبدلت وانسدحت وهي تتقلب وتتوعد في مي
................••............
ومن بكره في بيت ثنيان
نزلت الترف من بدري وحصلت مشاعل : سلام صبحها بالخير
مشاعل: اهلا صباح النور
الترف : شلونتس اليوم
مشاعل: ما عليك احنا بخير انتي كيفك بعد اللي صار
الترف : حمدلله بس شخبار رهام
مشاعل: بخير وبتطلع اليوم عشان كذا جالسه اجهز كيكه كذا اخذها معي بتروحين معنا
الترف : ايه اكيد ، وين منيره
مشاعل : عاد منيره قبل شوي اخذها اخوها عشان تشوف ابوها
الترف : لله يستر عليها
مشاعل : كنت احسبك عند اهلك وشلت هم اني اروح مع ذا السحليه شوي
الترف قربت : انتي بعد ماتدانينها
مشاعل: بينك وبينك اشوف الموت ولا اشوفها
الترف : اهبي يا وجهها ام براطم
مشاعل ضحكت : وينه ثنيان ما نزل توقعته يروح لرهام
الترف تكتفت وهي تقلد مي : نادته ام براطم امس تقول عندها موضوع وذهب ولم يعد
ضحكت مشاعل : وسكتي لها !؟
الترف : ماهموني يا لبى قلبتس يشبعون ببعض
مشاعل: عشان كذذذا امس مدهره ومعزله غرفتها
الترف : ليه هي ما تنظف
مشاعل: اسكتي تكفين مابي اتكلم
الترف سكتت وهي تفكر وقطع عليهم صوت ثنيان اللي نزل وهو يكلم امه اللي صارخها مسموع : طيب يا يمه طيب بفطر واجي الدنيا مب طايره
ام ثنيان : مب شغلي اخلص وتعال ترا ان طلعت رهام واننت مب هنا و الله والله لغضب عليك
ثنيان: ابشري يا يمه
سكر ولف واول ماشاف الترف حرفياً احتر وجهه وهو منحرج منها : سلام
الترف اللي كانت تساعد مشاعل ويحضرون الطاوله وقالت بدقه وهي تخنق صوتها مثل مي : ثنييييان زين انك نزلت تفطر كنا بناديك بس معك سحالي
ناظرها ثنيان وهو رافع حواجبه بتعجب : سحالي !
مشاعل اللي كانت مبتسمه وهي تنزل الاكل : اجلس قبل يبرد
الترف اللي كانت تحط الصحون بكل قوتها على الطاوله ولفت وبنفس النبره : مشااااعل سويتي شاهي ولا اسوي
مشاعل اللي كاتمه الضحكه : ايه سويت
ثنيان : خييير بشويش وش بك تصارخين
الترف اللي مرت من جنب اذنه وهي هالمره تصااارخ: ثنيييييان الخير بوجهك ما صارخت هذا صوتي ما اعرف اكون سحليه
ثنيان اللي فهم انها معصبه منه وابتسم وهو يبعدها وصرخ هو بعد في اذنها : الترررررف لا تصارخين احسن لك فجرتي اذني
الترف ناظرت فيه بطرف عينها وجلست وهي تصب لها شاهي
مشاعل اللي كانت مستغربه الوضع اصلا بس ابتسمت لانها بدت تحب الترف اللي تبرد قلبها ولا تفكر في احد
ثنيان لترف : عطيني الخبز
ناظرت فيه بملل وهي تاخذ الخبز وحطته قدامه بقوه وبنفس النبره : ثنييييييان هذا الخبز
ثنيان اللي سكر عيونه من صرختها وسحب الكيس وهو يهبده في راسها : التررررف اشوفه
مشاعل اللي حستهم شوي يتضاربون: انا اقول عمتي تستنى بالمستشفى
افطر ثنيان وهو طول وقته يناظر الترف وتناظره وكلها نظرات سخريه
مشاعل اللي كانت بصدمه وهي تناظر في ثنيان اللي لو وحده منهم سوت كذا ذبحها
مي نزلت : صباح الخير
محد رد عليها الا ثنيان اللي رفع راسه يناظرهم ليه ما يردون
الترف اللي اول ما شافت مي خزتها خزه محترمه
مي : ثنيان بروح معك لرهام
ثنيان: لا
مي : ليييه
ثنيان اللي تغيرت شخصيته: ميييي فكيينيي من الازعاج
مي : طيب
مشاعل : ترا شوي يا ثنيان بنروح لرهام ومنيره بتجي من هناك
ثنيان : اوووه ما كلمت منييييره
مشاعل: ليه فيهم شي
ثنيان : لا
وقف ثنيان واخذ اغراضه وطلع ضحكت مشاعل: اقول الترف تروحين معي المطبخ
فهمتها الترف وقالت وهي تقلد ثنيان : لا
مشاعل : ليييه
الترف : فكيني من الازعاج
ضحكت مشاعل وهي تقول : ناس تجيب لنفسها الكلام
مي : اقول اسمعيني انتي وياها امسكوا لسانكم والا والله لقول لثنيان
الترف وقفت وهي تشيل كل الفطور من قدام مي : يمدحون التبن !
مي : ليه مجربته
الترف : لاا كنت اعطيه اللي مثلتس
انفجرت مشاعل ضحك ووقفت مي وهي تهدد وطلعت والترف تضحك
اخذت جوالها وهي ادور رقم صالح واتصلت
صالح اللي كان يجهز نفسه لدوام : هلا الترف
الترف : كيفك وش اخبارك
صالح : حمدلله
الترف : لك ولا الذيب يا اخو الترف
صالح: افااا خسى الذيب
الترف : كفووووو والله اجل اسمع وانا اختك ابي ضب
صالح : هاااه وش تبين
الترف : ضب واذا صغير بعد يعطيك العافيه
صالح : والله اني لي اسبوع مرتاح من المجانين وش تبين بالضب يا خبله
الترف : كنت ألعب انا ومحمد وعمر طيب وعدتهم ان فازوا اجيب لهم ضب
صالح : ها يلا خذ ! انتي مهبوله ذولا عيال حضر يا بدويه وش يبون بالضب
الترف : يا رجال يعرفونه جبه بس
صالح: والله ماني فاضي
الترف : افا انت تزهلتها
صالح : اصبري اصبري امس شفت حمود معه واحد بشوفه
الترف : زين متى بتجي للمدينه
صالح : ماشي اصلا
الترف: كفو اخوي بس هاه حطه بكرتون
صالح : والله ماني مرتاح لتس
الترف : افا
صالح : يلا روحي
سكر صالح وبعد نص ساعه اتصل وهو يقول انه جاي ولازم تكون عند الباب عشان تاخذه بسرعه وهو مستعجل
................••............
في المستشفى
وعند رهام اللي كانت بالمستشفى وام ثنيان جالسه وهي تحلطم دخل ثنيان: سلام
ام ثنيان: اييه اخيرا فكتك بنت ابليس
ثنيان سكت وتقدم لرهام وهو يسلم عليها : حمدلله ع السلامه كييفك الحين
رهام : حمدلله
لف على دلال : ام شوق كيفك
دلال : بخير يا حبيبي
ثنيان: عطوها خروج
دلال : ايه
ثنيان : انا بروح اكلم الدكتور وانتم اجهزوا
طلع ثنيان وهو يكلم الدكتور ورهام تجهز
رجعوا واخذوها للبيت وثنيان يسساعدها لما نزلها على سريرها ورجع وهو يتكي على التسريحه ومسكت يده السلسال اخذه وهو يناظره باستغراب وبعد ما جلست رهام زين قال: وش ذا السلسال الحلو
رهام ناظرته وبرد وجهها بخوف : ايه حلو صح
ثنيان: من وين اخذتيه
رهام :من مول ... كانت رهام عينها عليه بخوف ودخلت شوق وهي تشوف ثنيان يقلب بالسلسال وسلمت على رهام وقفت جنب ثنيان : رهيب السلسال صح واضح انه غالي
ثنيان وهو يقلبه : ايه
رهام كانت خايفه انه يحصل الورقه نزله ثنيان وهو يشوف ثريا اللي دخلت وهي تناظره بكرهه وسلمت على رهام وطلعت
جلس وهو يسمع سوالفهم ويفكر وشلون يرضي الترف وطبعا في دوامه غضب امه على الترف
.................••............
في بيت ثنيان
عند الترف اخذت الضب من صالح وركضت فوق قبل احد يشوفها وصرخت لما شافتها 3 صغار : زين تعرفين تنظفين يا لمخنزه اوريتس كثر الله خيرك يا صويلح
طلعت وهي تشوف مي تحت تغسل ملابسها ابتسمت ودخلت وهي تفك الكرتون في غرفة مي وانطلقت الضبان ركضت وهي تسكر الباب ورمت الكرتون بسرعه وهي تجهز عشان تروح مع مشاعل اللي جهزت وجات وهي تدق الباب : الترف خلصتي
الترف وهي تلبس عباتها : اصبري خلصت بس باقي شوي
عمر اللي يناظر الترف ببتسامه وهو واقف جنب امه ومرت مي وهي تشمق وفتحت باب غرفتهاا ودخلت ولا هي ثواني الا انتشر صراخها في كل البيت ركضت مشاعل بفجعه من صراخها وفتحت الباب واول ما فتحته طلع واحد عليها وصرخت مشاعل وعمر والترف اللي كانت تصرخ بحماس
مشاعل اللي كان معها جوالها وهي تصارخ والضبان انتشروا واحد يطرد مي اللي تصارخ دقت على ثنيان وهي تقول : ثنيان اللحق اللحق
وصرخت وهي تنط للكنب الثاني
وثنيان اللي مايدري كيف نط وانطلق يركض ونواف انفجع وركض وراه فتح الباب ثنيان وهو يسمع الصراخ نواف : وش فييه
ثنيان : مدري مدري خلك هنا
طلع ثنيان وكانت مشاعل تصرخ: ضب يا ثنيان ضب
ثنيان: وشوو ضب وش جاب الضب
نط ثنيان لما شاف الضب جاي له مسرع ونزل لك الضب مع الدرج وصرخ ثنيان : نواااف الضب جاك امسكه
نواف : ضضضصضضب
ثنيان: اييه
انطلق نواف ورا الضب وثنيان اللي سمع صراخ مي والصدمه ان اللي عندها ويركضون وراها اثنين
مي اللي كانت تبكي بكى فضيع والترف ميته ميييته ضحك
مي : ألحقني بياكلوني
ثنيان سحبها من التسريحه وهو يوديها غرفة مشاعل واختفى واحد من الضبان فالغرفه وواحد مسكه ثنيان وهو ينزله لنواف : امسك
نواف : من وين جايبهم ذولي
ثنيان: مدري وش دراني
سيف اللي جاء يركض لما قالوا له : وش فيكم
نواف : ضبان
سيف رجع ورا اول ماشافها ونواف شافه خاف وهو ينطلق وراه وركض سيف ونواف وراه وثنيان رجع للغرفه يدور الضب وهو مصدوم وش جاب الضب
وبعد معاناه وبعد ما قلب الغرفه فوق تحت ما يدري وين راح الضب سكر الغرفه وطلع وهو حالته حاله راح لغرفه مشاعل
مي وهي تبكي :طلعتها يا ثنيان
ثنيان : طلع واحد و واحد مدري وينه لا تروحين للغرفه يمكن يطلع شوي
مي قامت تبكي ثنيان: الحين من وين جت ذا الضبان منن وين جت
مشاعل:مدري سمعتها تصارخ ورحت واول ما فتحه انطلق واحد معاد شفت شي
مي : مدري حتى انا بس اكيد من عند ذيك القرويه المقرفه
ثنيان اللي تذكر انه ما سمع لترف صوت والضبان اصلا وش يجيبها فالبيوت !! مشاعل نفس الشي تذكرت ان صالح توه جاء وراح بسرعه بينها وبين نفسها كان ودها تضحك من كل قلبها
ثنيان: اقول اص ويلا اطلعوا من هنا بجلس ادور عليه فالبيت كله
مشاعل اخذت عبايتها وعمر وطلعت ومي جاب ثنيان عبايتها وعطاها ولبست لكن بدون ما تشوف
ولا يمدي ثنيان وصل باب الغرفه الا وصرخت مي صرخه زلزلت الارض
وبعدها صرخت مشاعل وهي تقول : الضب على ظهرك
انهارت مي وهي تصارخ وتنطط في كل مكان ونزلت بلوزتها لكن الصدمه انه باقي على ظهرها
ثنيان اللي من قوه اللخمه عجز يركز زين ركض وهو يمسك مي بالقوه واخذ الضب من ظهرها وهي اللي على كثر ما صارخت وخافت صار وجهها اسووود
ثنيان : مشاعل تعالي امسكيها
مشاعل اللي جات وهي تعطيها مويه وجلست مي وهي تبكي بخوف شلع قلبها
................••............
عند الترف
اللي كانت تضحك من كل قلبها وهي تتجهز وتغني مبسوطه وهي تسمع صراخ مي في كل مكان وثنيان يركض في مكان
قطع عليها الباب اللي انفتح وكان ثنيان اللي معاه الضب لفت تناظر الترف وهو تلبس اساورها : يمممه ثنييييان وش ذا الصراخ
ثنيان وهو يناظرها بشك : عطيني شي واحد بس اقول انه مب انتي اللي جبتي الضب
الترف قربت وهي تناظر يد ثنيان: وش ذا الضضب البزر وش جابه هنا
ثنيان : تستهبلين يا شيخه ! انا متأكد مثل اسمي انك انتي اللي جبتيه وانتي اللي دخلتيها غرفة مي
الترف : نعم نعم نععععم اقول يالطيب بدري بدري على انك كل ما صار شي تحطه براسي وبعدين وش ابي بذا السحليه احط لها ضب واذا بحط احط ضب مهبوله انا !
ثنيان اللي سكت وهو يراقبها وقالت: يا رجال لا تغثني زود تراك فاقع مرارتي انت وياها
راحت وهي تاخذ عبايتها وثنيان اللي متأكد انها هي بس انه ابتسم وعداها خصوصاً بعد اللي سواه امس وسحبته عليها
طلعت الترف وراحت لمشاعل: وينتس يا مشاعل ابطينا
عمر اللي جاء يركض لثنيان: بابا وش ذا اللي بيدك
ثنيان جلس وهو يوريه عمر اللي يناظره
مي : انتي قد ذا الحركه الوقحه يا قرويه يا متخلفه
الترف لفت تناظرها: خييير وش بلاتس تصايحين من داس لتس على طرف
ثنيان : مييييي ، خير وش فيه
مي : انت تدري انها هي اللي جابت هالقرف هنا وحطته بغرفتي عشانها مقهوره مني
الترف : انتييي هييييه من لعب عليتس وقالتس
انتس تهميني عشان اجيب لتس ضب واحطه انا لا بغيت توطيت في بطنتس قدامهم كلهم مانيب خايفه من احد مير اطلعي من مخي ازين لتس
ثنيان :خير ان شاء الله انتي وياها احسن تضاربوا قدامي
مي وهي تمسح دموعها : انت تشوف ولا لااااا
مشاعل : خلاص فكونا تاخرنا ترا
ثنيان: اقول يلا بس انتي روحي لغرفتك وانتم روحوا من هنا
عمر: يبه بجلس معك ألعب فالضب
ثنيان : شوي مب الحين انا بطلع
راحت مي وهي مازالت تبكي ومشاعل والترف راحوو
ثنيان نزل وهو يشوف سيف اللي يركض هو وبندر ونواف وراهم
ضحك وهو يقول : نوافوه جبها
نواف رجع : من وين جت ذي شف كيف صغيييره
ثنيان : ايه جبتها من الدوام ونسيتها فالحوش واثاريها طلعت للبيت
نواف : بس رهييبه بروح اهبل فالبنات
ثنيان: هييه ياخبل رهام تعبانه لا تفجعنا فكنا من امي لا تحوسك حوس
نواف : اجل باخذ واحد اطقطق به على العيال
ثنيان: دامك بتاخذه لعب محمد وعمر معاه
نواف :زين
شاف ثنيان محمد جاي ومعاه منيره ومحمد ولده راح لهم وهو مخبيها وراه ظهره دق شباك محمد وفتحه : هلا
رمى ثنيان الضب عليه ونقز محمد وهو ينفضه وثنيان يضحك اخذه ثنيان ومحمد اللي عصب: عساك بالجرب يالوصخ وش ذا من وين جايبها
محمد ركض له: يبه وش ذا
ثنيان وهو يوريه : ضب
منيره : ثنيان من جايبه ذا
ثنيان اللي بسرعه رفعه يخوفها فيه وصرخت وهي تخبى ورا محمد وضحك ثنيان: افا يا مناير طلعتي خوافه
منيره: وش ذاااا ضب وما تبيني اخاف
محمد : ياحليله صغييير
نواف: حمود تعال شف واحد مع عمر
ركض محمد له ولف ثنيان لمحمد : كيف عمي
محمد : بخير كيف رهام
ثنيان: لا بخير الحمدلله
منيره: راحوا البنات
ثنيان: راحوا بعد الاعصار
منيره: ليش
ثنيان : روحي لهم يقولون لك ، محمد تخاويني
محمد : ودي بس بعد ساعه دوا ابوي لازم اجيبه واروح للبيت
ثنيان: سلم عليه راح محمد وثنيان ركب سيارته ومعاه الضبان وراح لعجاج
................••............
في حارة عجاج
عجاج اللي كالعاده بعد ما يطلع من الدوام يجلس عند البقاله لكن هالمره جالس ومعاه عيد
وعيد هذا معروف فالحاره بالصوت الشجي والعود المميز كانوا مستكنين وهم يسمعونه وهو يدق العود
جاء ثنيان اللي منطرب على الاخير وبعد ما خلص عيد
طلع ثنيان الضب وهو يرميه على عجاج اللي نط وهو مايدري وش رمى عليه وركض وركض ثنيان وراه هو وعيد ورمى عيد العود والكل صاروا يركضون وراهم ما يدرون وش السالفه
بعد عناء وقف عجاج لما شافه ضب: وجعععع وجعٍ يوجعك يا ثور وش ذا اخذت عقلي على غير سنع
عيد: ثنيان الله يهديك وش بك خرعتنا
ثنيان: امزح معكم وش فيكم
سالم : ثنيان تكفى ابي واحد
اخذ عجاج واحد وهو يناظره : منين جايبه ذاا
عطى ثنيان سالم واحد وراح سالم ورجع عيد ياخذ عوده
ثنيان وهو يتكتف : ابد فعاليات بنتكم
عجاج لف بصدمه: هاه بنتنا جايبته
ثنيان : اي والله
عجاج : يا رب يا موزع العقول ناظر فيها ، كيف كييف
ثنيان: ابد والله لا تسألني اصلا جحدت ام الضبان وليتها جايبه واحد لا ثلااااثه وحاطته بغرفة مي ولا احكي لك عن اللي صار
انفجر عجاج يضحك بكل قوته : لا لا والله انها رهيبه وقادحه ومي وش مسويه لها
ثنيان : غيرة حريييم
عجاج: انا اضمن لك انها بتصرعنا صدمه وضحك
ثنيان : هههههههههههههههههههه بيني وبينك والله اني اركض وراهم وفيني صدمه مع كميه ضحك ضحكت بالسياره لين دخت اصلا لو نويت اهاوشها بموت ضحك انت اصلا لو تشوف كيف جحدت
عجاج : والله الظاهر انها بتسوي روتين رهيب
ثنيان: ايه بس لو نقصر لسانها شوي
عجاج : الله الله وانت وينك ولا مالك قوه الا على مي ومشاعل بعد منيره ندري بك ما تقدر تقول لها شي هاذي ليه
ثنيان: ياخي مدري مقدر مقدر اول ما اشوفها انهبل احسني جالس معك
عجاج جمد وجهه : الحين ذبحتنا عيونها وجمالها وخرابيط فالاخير مثلي خييير ياخي
ثنيان: ليه انت ما تشوف نفسك حلو
عجاج: يا رجال لو الجمال راجع لي كان محد تزوج احد الا متغطي
ضحك ثنيان وهو يدفه: شف هي مثلك بالهباله لكن وجهه لا والله وش جاب لجاب
عجاج : انا قايل انك رخمه
ثنيان : اقول ناد عيد ناده خله يطربنا
عجاج : ما يبي لك عيد وجهه روعته و هبلته الظاهر ان حباله الصوتيه هاجه للحين يدورها
ثنيان:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههه .................••............
في بيت ابو ثنيان
وعند الترف ومشاعل اللي دخلوا وهم يسلمون لكن ام ثنيان دخلت وهي تقول : وينها هاللي ما تستحي بعد بعد جايه
دلال : يا يمه اسمعيني
ام ثنيان اللي دفت الترف عن رهام : خير خيييير يا سويده وش تبين هنا
الترف وهي تناظرها بصدمها : انا
ام ثنيان: اييه من غيرك غثيث هنا
دلال: الترف ما عليش امي ما تقصد
ام ثنيان: الا اقصد ونص اقول اذلفي من بيتي اذلفي
الترف اللي كانت مصدومه
رهام: يمممه وش تقولين الترف ماعليه امي فاهمه غلط
ثريا : لا يا قلبي انتي وهي مافهمت غلط لو ما هالسويده قومت رهام ما صار اللي صار
منيره:ثريا قولي خير ولا اسكتي
الترف نزلت عصا ام ثنيان من كتفها وهي تقول : اسمعيني ياخاله بنتس مب انا اللي قومتها هي اللي قامت ورقصت وبعدين وش يدريني انها مريضه مادريت الا من ولدتس ، وبيتس ابذلف منه على قولتس لكن عشانتس كبر امي الله يسامحتس
ثريا : اقول يلا بسسسسس
التفت الترف لها بنظرات حاره : منيره قولي لاختس اني ساكته عشانتس والا كان عرفت شلون اتوطى بطنها
ثريا : يمممه خفت لا لا تعالي
فجر: يمه الله يهديك بس
نوف ركضت ورا الترف اللي طلعت معصبه : الترف الله يصلحك جدتي ما تقصد هي فاهمه غلط انتي فهميها
الترف : نوف فهمي جدتس ولا بكيفتس انا ما اجلس في بيت انطردت منه وانهنت فيه
منيره: الترف الترف اصبري يا حبيبتي الحين افهم عمتي وتفهم
الترف : مالي جلسه وانتهى الموضوع
طلعت الترف وهي معصبه وشافت نواف جالس وهو يلعب عمر ومحمد وابو ثنيان وسيف في المشب
لفت اول ماشافت ابو ثنيان وهي تهدي دخلت : سلام عليكم
توجهت لابو ثنيان وسلمت عليه
ابو ثنيان: وشلونك يالترف
الترف : بخير يا عمي انت شلونك
اابو ثنيان: بخير وينك رايحه بدري العشاء هنا
الترف: ما عليه يا عمي بيتي اولى بي ، فمان الله
سيف اللي كان ساكت ويسمع بهدوء لف على ابوه: كأنها تنافخ
ابو ثنيان: مدري كأنها زعلانه
الترف اللي طلعت وقبل تطلع من باب الحوش كان بندر جالس وقف وهو يلعب بسماعته وقال بهمس : اوووه هاذي سحارة ثنيان
وقفت كل خلية بجسم الترف ولفت تناظره بحده وهي صاد والكل يناظرها ونواف اللي سمعه وجاء مسرع وهو يسحب بندر بغضب : قطع الله لسانك يا قليل الخاتمه
الترف اللي شافت نواف اللي ضرب بندر كف وابتسمت وطلعت بقهرها للبيت
سيف فز: نواف وقص
ابو ثنيان : نواااااف نواف كسر وش تسوي انت
نواف : سيف لين متى يبقى ذا الحيوان ما تربى
سيف : اقول اقصر لسانك
بندر وقف وهو يدف نواف : تطقني عشان ال**** هاذي
ابو ثنيان: احشم لسان يا قليل المروووه
نواف: اضربك واللعن ابو خامسك
ابو ثنيان: وش مسوي ذا اللي مايستحي
نواف : يقول لزوجة ثنيان : جت ساحرة ثنيان
ابو ثنيان اللي رفع عصاه وهو يضرب كتف بندر : لعن الله ذا اللسان يا وصخ
سيف : يبه انا هنا موجود
ابو ثنيان : والله والتراب فيك وفييه هاذي تربيه يتكلم على الحريم وعلى الكبار والصغار
سيف اللي عصب واخذ بندر وطلع وهو يهاوشه وبندر اللي يرد الكلمه بمليون كلمه
................••............
في بيت ثنيان
الترف اللي دخلت بغضب وهي تفوور فووووور طلعت لغرفتها وشافت مي قالبتها قلب فووووق تحت ومرميه كل شي بالارض
مشاعل اللي رجعت وهي ومنيره وراها لكن سكتوا لما شافوا غرفتها نزلت الترف عباتها وهي تقول : ان ما لعنت خيرتس ما اكون انا بنت ابوي
منيره وقفت قدامها: تكفين يالترف فكينا من المشاكل كفايه عمتي
الترف : منيره الله يرحم امتس وخري والله والله لوريها وشلون تحط راسها براسي
حاولت منيره توقفها لكن الترف كانت الشياطين تلعب في راسها رفست باب مي ودخلت وششافتها منسدحه وتطقطق بجوالها طارت لها مثل الجني ووهي تسحبها من شعرها وكفختها تكففففففخ ومنيره المسكينه تحاول تفرق بس ابد مافيه امل وطلعت الترف قهر اللي صار كله فيها
مشاعل اللي كانت في قمه حماسها على تكفيخ مي كانت تضحك ولا سكتت الا بعد ماشافت الترف طالعه وهي تلعن وتسب
منيره: دقيتي على ثنيان
مشاعل: لا ليش ادق
منيره: يا بنت الحلال انتي وش فيك تشوفين اللي صار ولا لا مي وجهها راح فيه
مشاعل : احسن تستاهل
منيره اخذت جوالها وهي تدق
................••............
في حارة عجاج
ثنيان اللي كان في قمة انسجامه وهو منسدح على رجل عجاج والضب على صدره رفع جواله ورد : هلا مناير
منيره: ثنيان وينك
ثنيان: موجود ليه ؟!
منيره: تعال طيب البيت
ثنيان: وش فيكم
منيره : الترف ومي متهاوشين
ثنيان: تناديني عشان هوشه
منيره: مب اي هوشه الترف اخفت ملامح مي
وقف ثنيان وهو يعطي عجاج الضب : يلا يلا
عجاج: وين
ثنيان : بروح اشوف بنتكم الله يعيني على بنتكم
طار ثنيان للبيت ونزل وشاف عمر ومحمد جالسين عند الباب بخوف ثنيان: وش فيكم هنا
محمد : يبه الترف مره تخوف كفخت مي بقوه
عمر : مي طلع منها دم
دخل ثنيان مسرع وشاف منيره اللي تمسح وجهه مي ومشاعل جالسه بهدوء تراقبهم
ثنيان قرب وهو يلف مي عليه لكن انصدم الترف حرفياً شوهت ابو ابو ملامحها
مي وقفت وهي تبكي : الحين لا تسوي ما تشوف وش سوت فيني
ثنيان وهو يناظر منيره: وش صار
منيره:مدري
مي : ثنيان تكفى اخذ حقي منها
ثنيان هالمره عصب وطلع بغضب ووقفت مشاعل خوف ان ثنيان يطق الترف : ثنيان مي حوست غرفة الترف حوس قلبتها فوق تحت
ثنيان : ايييش
مي : تكذب عليييك
مشاعل: روح شوف بعينك
ثنيان : لو اروح واحصله صدق صدقيني لحوسك انا
مي جلست وهي تبكي وثنيان الي طلع وهو يطلع الدرج بدرجتين
ثنيان : لو اروح واحصله صدق صدقيني لحوسك انا
مي جلست وهي تبكي وثنيان الي طلع وهو يطلع الدرج بدرجتين وفتح باب غرفة الترف وشافها جالسه على السرير وهي ماسكه راسها لكن ماكان اي شي فالغرفه يدل انها غرفه كانت بإختصار خرابه
ثنيان هالمره جمد وهو يناظر
رفعت راسها الترف بغضب : اذا جاي تكمل الناقص اقولك من الحين فكني شرك ترا فيني للي مكفيني
ثنيان : خيررر ان شاء الله اربي مصارعين هنا عندي
وش قلة الحياء اللي جالسه تصير هنا
ما ردت الترف وهي تهمز راسها واسرع ثنيان وهو يسحب يدها : اذا تكلمت تفزين تسمعيييييني
الترف سحبت يدها بقوه : اقولك وخر عني بس مالي خلقك كفايه اهلك وذا الزفت اللي برا والحين جاي تصارخ هنا
اذا لك حييييل تهاوش لف وراك وناظر واطلع لولد اخوك وامسك لسانه وفهم امك اني مالي شغل ببنتها ولا خليتها تمرض ، انا ما جيت اكون ذليله عند احد واحد يطرد واحد يرمي كلام واحد يصارخ
وقول لسلقه اللي تحت انها لو فكرت تحارشني بلعن خيرها والكل يشوف وما علي من احد ولا بخاف لا منك ولا من غيرك
ختمت كلامها بدمعه زعزعت كل الكلام ولفت وهي تمسحها بسرعه
ثنيان اللي سكت بعد كلامها وهو يفكر وش قالوا اهله وطلع وتركها ونزل تحت لمي وبدون اي كلام سحبها وهو يقول : انطقي بحرف عشان اكفر فيك
مي : وش بتسوي ثنيان
منيره : ثنيان تكفى خلها
مارد ثنيان اللي طلع وقف قدام غرفة الترف: لو مايرجع كل شي زي ماكان تقشين قشك وتنقلعين بيت اهلك
مي شهقت ومنيره اللي رجعت لوراء بصدمه فتح ثنيان الباب : اخلصي
الترف الليي شافتها داخله وهي تناظرها بغضب وتقدمت مسرعه بس وقفها ثنيان: انتهييينا بتسوي اللي خربته وبس
دفت الترف يد ثنيان وطلعت ونزلت تحت للحوش ودخلت المشب وضربت الباب
ثنيان لمي : لو ادري انك مخربه شي زياده صدقيني بتندمين
طلع وهو ياخذ منيره: وش صار عند اهلي
منيره نزلت راسها بضيق : ثنيان تكفى لا تدخلني
ثنيان: منيره انا اسأل
منيره: تكفى يا ثنيان
تركها ثنيان ونزل لمشاعل : وش صار عند اهلي
مشاعل سككتت بخوف ثنيان: تكلمي
مشاعل قالت له كل شي بالحرف لكن سالفة بندر ما تدري عنها
ثنيان مسك راسه: وش مسوي بندر الزفت
مشاعل: مدري بس لما طلعنا كان يهاوشه سيف وعمي ونواف معصبين
طلع ثنيان بغضب متجهه لبيت ابوه .
.
.
انتهى البارت✨


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 37
قديم(ـة) 21-11-2018, 12:28 PM
صورة من فهمني ملكني الرمزية
من فهمني ملكني من فهمني ملكني غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تهزمني السمراء وانا نّد فرسان/بقلمي


الترف زين انها للحين ماتخلي حقها بس عاد لاتزودها
كسرت خاطري لما طرتها امه وكلام ولد سيف عنها
بس ثنيان بياخذ حقها منهم
جد ضحكتني حركة الضب والله تخيلت الموقف كاااامل
شوق ماني عارفه لوين تبي توصل من حركاتها مع رهام ومحمد عند احساس انها بتفضحهم وتصير سالفه تخليهم يزوجونهم غصب عاد ريهام مو ناقصه حرام
تسلم يمينج حبيبتي وبالانتظار

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 38
قديم(ـة) 23-11-2018, 08:53 AM
الربيع القلب الربيع القلب غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تهزمني السمراء وانا نّد فرسان/بقلمي


يا عسوله معاك
بس ظروف عائليه اخرتني عن القراءه‍
متعه جو الروايه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 39
قديم(ـة) 23-11-2018, 10:47 AM
جوهرة الصمت جوهرة الصمت غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تهزمني السمراء وانا نّد فرسان/بقلمي


تعجبني شخصية ترف قويه ومع الحق بس مو فاهمه ليه ثنيان اخذ 3 احس وراه قصه بزواجاته

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 40
قديم(ـة) 23-11-2018, 10:48 AM
جوهرة الصمت جوهرة الصمت غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تهزمني السمراء وانا نّد فرسان/بقلمي


بانتظارك عزيزتي بالبارت الجديد وان شاء الله ينزل اليوم

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية تهزمني السمراء وانا نّد فرسان/بقلمي

الوسوم
السمراء , تهزمني , رواية , فرسان , وانا
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات فقط [ الإقتراحات ممنوعة ] ؛ روح زايــــد روايات - طويلة 33259 الأمس 03:38 AM
رواية أملي / بقلمي اشتقت له روايات - طويلة 10 28-08-2017 05:33 PM
رواية تمنيتك لي بس ربي ما كتب/بقلمي رهيف عبدالله روايات - طويلة 6 03-12-2015 01:37 AM
رواية على حافة الانتقام للكاتبة / داليا {أجـمـَلُ إبتسآمـة} روايات - طويلة 9 22-10-2015 05:21 PM
رواية رفقا بي يا اهاتي /بقلمي شيــــ chichi مـــاء روايات - طويلة 61 11-09-2015 10:03 AM

الساعة الآن +3: 07:52 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1