غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 81
قديم(ـة) 02-07-2019, 09:36 PM
صورة طموحي اكبر من روحي الرمزية
طموحي اكبر من روحي طموحي اكبر من روحي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: عذبتها ثم احبتني فعشقتها/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها وما الحياة دونك مشاهدة المشاركة
الرواية مرره تجنن أتمنى تكملي
ومتى موعد تنزيلك للبارت
ان شاء الله رح يكون كل يوم.. بس الوقت بعد المغرب اي ساعة ما ادري حسب..
وشكرا ازيارتك روايتي بتمنى لك قراءة ممتعة

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 82
قديم(ـة) 04-07-2019, 10:38 PM
صورة طموحي اكبر من روحي الرمزية
طموحي اكبر من روحي طموحي اكبر من روحي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: عذبتها ثم احبتني فعشقتها/بقلمي


مساااء النووووور..:)

البارت الثالث والعشرون..
من ذاك اليوم ما شاف امه او اخته الا لما وصلهم على البيت بعد خروجها من المستشفى..لسا صوت الكف باذنه..وقدام مين هه قدام زياد وعلياا ونوف الله يسامحك يمه

في البيت كانت الام مشتاقة لكينان بس تكابر وتقنع نفسها ان هي صح..اما نوف اشتاقت كثير لكينان تدق عليه بس ما يرد وما تشوف امها كثير لان طول وقتها في غرفتها..تحس بفراغ اشتاقت لقعدتهم مع بعض على الفطور تمزح مع كينان بس..

اما زياد دور كينان في كل ممكن يروح له بس للاسف مثل رجع للبيت بعد ما استسلم؟؟دخل الصالة وشاف امه لحالها سلم عليها وجلس بتعب
ام زياد بامل:هاا يمه لقيته
زياد بحزن:للاسف..وباستغراب..وين علياا
الام:بغرفتها من الصبح ما شفتها طلعت عندها على الغرفة وكانت نايمه تركتها ونزلت قلت اكيد تعبانة
زياد:اها وقف وصعد لغرفته وكان مقرر يبهدلها لان طول اليوم نايمة وامه لحالها جالسة دخل جناحه دخل الصالة ما كان فيها احد دخل غرفة النوم شافها نايمه على السرير وظهرها للباب..زادت عصبيته وقرب منها وقام اللحاف عنها وانصدم
كانت نايمة وايديها على بطنها ووجهها اصفر ومبين التعب فيه وفي اثار دموع على خدها جلس جنبها وصار يطق خدها:علياا..علياا..لكن لا رد
مسك عبايتها ولابسها اياها ونزل فيها لتحت شافته امه وانفجعت من شكلهم
الام بخوف:يمه زياد اش فيها
زياد بتوتر وخوف :مدري وطلع بسرعة ركبها السيارة وانتظر امه لحتى ركبت وانطلق للمسشفى

في مكان خالي ما فيه احد الا
.......:سيد جاسم..قدرنا نجيب ندى وشوق..اما مها ما قدرنا
جاسم عصب :كيف يعني جد ما في منكم فايدة انقلع من وجهي والحين ابيها تكون عندي..طلع الرجل تبعه وجاسم طلع وراه ودخل الغرفة يلي فيها ندى وشوق..وكانوا الثنتين جنب بعض وشوق حاضنه ندى من الخوف
جاسم بخبث:كيف الحلوات
ندى ببرود:ما لك شغل
تنرفز جاسم منها وقرب منها:again ما سمعت
ندى ببطئ:ما لك شغل..ما وعت الا على كف منها
كانت بدها تقوم تربيه بس شوق متعلقة فيها:لو سمحت شوي خليني اربي قليل الادب ذا.. وتناظر جاسم باستحقار
جاسم بسخرية:لا يا جاكيشان
ندى كثير عصبت منه بعدت شوق عنها ووقفت :هييه انت ترا اخذت وجه زيادة..قرب منه واحد من الرجال يبي يمسكها وهي بحركة سريعة ضربته بكس قوي على بطنها واقوى منه برجلها لحتى الرجل ارتمى على الارض دون حركة
ندى:تستاهل ما حد قال لك تقرب مني وانت يا الغبي اخلص عنا خلني اطلع مع البنت مشكلتك مع محمد مو معي
استغرب منها جاسم..دق على محمد:الو
محمد:خير
جاسم:هييه انت اختك فيها شي
محمد ببرود:ليش
جاسم بخبث عشان يعصبه:ولا شي بس ضربتها كف قامت علي
محمد عصب ان اخته انضربت بس ما بين وقال بحزن:والله يا جاسم كان نفسي اقعد معك نسولف ونتعرف على بعض بس ما صار نصيب
جاسم عصب وتنرفز:ليش ان شاء الله
محمد:يا الغبي ندى اخر واحد تحرش فيها من الشارع تقريبا من سنة..لحد الحين يده ملفوفة سببت له في كسر كامل..اما انت الحين بحكي لك انك كنت رجل كويس في حياتك لفترة صغيرة ممكن
جاسم عصب منه وقفل الجوال وقرب من ندى ومسك وجهها وصرخ فيها :هييييه مو جاسم يلي بيلتعب معه ودفها جلسي وانتي هادية
ندى عصبت وقربت منه ضربته بكس على وجهه ورفسته على بطنه ..عصب جاسم وكان رح يضبحها
لولا دخول علي وفهد مسلحين...

دفته بعيد عنها وصرخت:ابعد ابعد عني..شتبي الحين بعد ما كسرتني ودمرت حياتي.. وصارت تضربه على صدره وانهارت على الارض تبكي بقوة
نزل عزوز لعندها وقلبه يتقطع عليها:مها انا اسف والله انا بحبك وما...
مها قاطعته:تحبني اذا هيك وتحبني لو تكرهني كان قتلتني صح..طبعا وحدة مقطوعة من شجرة ماعندها اب او اخ او سند في حياتها قلت خلني اتسلى معها..يتيمه ما حد رح يسأل اذا هي عايشة او ميته اكلت شربت نامت صحت الكل همه نفسه بس..ما حدا حاس بحدا وانت كل همك تشبع رغبتك بانك تستمتع وتثبت انك رجل وتستقوي على اليتيمه..وضربته بقوة على صدره ..صح
انجرح عزوز من كلامه حس نفسه حثالة :مها انا
مها صرخت:اطلع برا ما بدي اياك اطلع
وقف عزوز يبي يطلع الا يسمع صوت حدا يدخل وانتبه لاثنين يدخلون الصالة ومعهم سلاح وصرخة مها لف لجهنه شاف واحد ماسكها وصرخ:هيي انت ابعد عنها..لا تلمسها
جا واحد من خلفه يبي يضربه بالمسدس على راسه
مها صرخت:عزوز وراك
لف عزوز وبحركة سريعه مسك يد الرجل وسحب منه المسدس وضربه على راسه لحتى اغمى عليه وقرب منه الثاني تضاربوا وعزوز يلي ربح وفي هذي الاثناء كان يلي ماسك مها يبي يهرب
صرخت مها:عزيز
ركض عزوز لجهته واطلق على رجل الرجل وسحب منها مها يلي ماتت خوف وضربه على راسه بالمسدس لحتى اغمى عليه
وسمع شي ضرب على الارض لف وكانت مها راح اخذ عبايتها من عند الباب ولبسها اياها وراح للمستشفى

في المستشفى طلع الدكتور من غرفة علياا وركض له زياد :ها دكتور بشر
الدكتور بابتسامة:لا تخاف المريضة بخير وهي حامل
زياد انصدم وبفرحة:جد حامل
الدكتور بضحكة:ايه جد بس جسمها ضعيف شكله بقت فترة وهي تتوجع لازم تهتمون بصحتها لان حملها رح يكون صعب عليها شوي
زياد:تمام دكتور
دخل هو وامه عند علياا وطمن عليها وبس خلص المغذي طلع هو وامه وعلياا ركبهم السيارة وراح لصيدالية المستشفى لحتى يجيب الدوا وتفاجا ان كينان هناك وراح لعنده ركض

زياد بعصبية:وينك يا رجل لي يومين وانا ادور عليك
كينان ببرود:خير شو فيه
زياد تنرفز منه:شو صار عليك ليش ما ترو عند امك واختك ترا محتاجبن لك
كينان بجلافة:انت موجود وجودي مو ضروري..وراح عنه..عصب زياد راح صرف الدوا وطلع من المستشفى ركب سيارته وانطلق للبيت.

اما كينان نزلت منه دمعه اشتاق لامه واخته اشتاق لبيته لحياته..بس مه هيك بكابر ومو راضي يروح البيت

نروح لهاجر يلي من عرفت موعد عرسها وهي بغرفتها حتى جهازها امها وربى يلي اهتمو فيه
اما الوليد الفترة الاخيرة صار يقلل من طالعاته صار يحس بالوحدة لان هاجر بطلت مثل اول حتى فهد يرن عليه بس ما يرد

واما يلي جوه عكس جو هاجر تماما كان السيد راكان كان كثير مبسوط ان عرسه من هاجر قرب
من جهة كان مشتاق لها ويتمنى قربها ومن جهة كان يتوعد فيها والجهة الثانية كانت اغلب تفكيره فيها

نرجع لعند جاسم وعلي وفهد وشوق وندى
شوق اول ما شافت فهد تجمد الدم بعروقها وصرخت:عــــــــــلـــــــــــــــي
وقفت وكانت رح تركض له لولا واحد مسكها وثبتها
صرخ علي وفهد مع بعض :ابعد عنها
ما اهتم علي لفهد قرب جهة شوق ولولا ما مسكه اثنين وثبتوه على الارض
صرخت شوق:علي (صارت تبكي) علي
علي بحنان:لا تبكي يا قلبي انا هنا..,حاول يفك نفسه بس ما قدر
ندى حاولت تساعده بس كان نصيبها طلقة جت بكتفها ووقعت على الارض تتألم
جاسم:قلت لك مو انا يلي بيلتعب معي
ارتعبت شوق من صوت السلاح ودم ندى..وزادت بكي
فهد ما عرف شو بده يعمل تقدم من جاسم وبعصبية:مشكلتك معي اتركهم
جاسم بخبث جلس وحط رجل على رجل:اوك بس بشرط
فهد:شنو هو
جاسم:تسلمني الشركة يلي لك ولـ عبدالعزيز
انصدم فهد وقرب يبي يضربه.. الا محمد يدخل والعناصر تنتشر في كل مكان
وقف جاسم بصدمة حتى بدون يستوعب ما لقى نفسه الا العناصر ماسكينه ويشحطوا فيه ورجاله وراه
ركض محمد لـندى:ندى انتي بخير
ندى بتعب/لا تخاف بخير بس تعبانه شوي حمالها محمد وانطلق للمستشفى
اما شوق ركضت لعلي وحضنته بقوة وصارت تبكي وعلي حضنها بقوة:اسف يا قلبي تأخرت
شوق ما ردت عليه وضلت تبكي وقف فيها والا بفهد يقرب منهم
فهد بحنين وندم:شوق
ناظرت فيه شوق وتعلقت بعلي اكثر ودفنت وجهها بصدره..اتألم فهد من حركتها
علي عصب من فهد وتذكر مها وبعد شوق عنه :وين مها
شوق:تخبت في البيت
مسكها علي وطلع من المخزن وفهد بقى لحاله ناظرها لحتى اختفت وتنهد

قبل بشوي في المستشفى..طمن عزوز على مها وحكى له الدكتور ان رح تبقى طول اليوم نايمة بسبب المخدر القوي يلي اعطتها اياه الممرضة بالخطا واعتذروا منه
اما عزوز تذكر كلام علي انه ملكتها بعد اسبوعين وجت على باله فكرة ركب سيارته واتجه لبيته اخذ اغراضه واتجه لبيت مها اخذ اغراض لها بعد جهد جهيد واتصل على كابتن طيارته الشخصية وطلب يجزها فورا..وراح المستشفى اخذ مها وهرب فيها ..ومها مو حاسة بشي
اما علي لما وصل على البيت هو وشوق دخلوه وانصدم من شكل البيت دور على مها هو وشوق وما لقوها وبقى يفكر "اذا العصابة مسكتها الشرطة ومين بده ياخذها وتذكر عزوز ان طلع معه هو وفهد
دق عليه وصله صوته وهو على باب الطيارة:خير
علي بعصبية:وين مها
عزوز ببرود:معي رح نسافر
علي انفجر فيه:هيييه انت مين مفكر نفسك لا تخليني اشكيك للسفارات
عزوز بسخرية:روح قول لهم ان عبدالعزيز خطف زوجته وسافر فيها
علي:عطيني اكلم مها
عزوز:للاسف نايمة والحن لازم اركب الطيارة..سلام يا حلو
وقفل في وجهه دون يستنى رده..اما علي من العصبية ضرب الجوال في الجدار خافت شوق وناظرت فيه
شوق بخوف:وينها
علي بعصبية:خطفها السيد عبدالعزيز وسافر فيها
شهقت شوق وصارت تبكي..ححضنها علي وصار يهدي فيها

بعد اسبوع ..
قرر كينان انه يروح البيت بحجة يجيب لنفسه اغراض بس عشان يشوف امه واخته..
دخل البيت ما شاف حد بالصالة استغرب صعد الدرج وشاف امه قدام غرفة نوف وتبكي ركض لها..
كينان:يمه
الام اول ما شافت كينان صارت تبكي بقوة..حضنها كينان
امه بندم:اسفة يا ولدي ما كان قصدي يلي صار
كينان:ما عليك يمه كل شي خلص راح
بعدت عنه الام وصارت تمسح دموعها
كينان:الا يمه شو فيها نوف
الام دمعت عيونها من جديد:من اول ما رحت ما شفتها وما ادري عن حالتها اي شي حاولت اتكلم معها مو راضية ترد علي وبابها مقفل
قرب كينان بخوف من غرفة اخته:نووف..نوفف..اانتي بخير لكن ما في اي رد
اضطر انيكسر الباب لحتى يدخل انصدموا لما شافوها مرمية على الارض ووووجهها ازرق ..ركض كينان لعندها..حس نبضها ضعيف لازم يسعفها جاب البخاخ تبعها ما نفع حول اكثر من مرة فاضطر انه يعمل لها تنفس اصطناعي لحتى رجع نبضها طبيعي وصارت تكح اعطاها من البخاخ ومددها على السرير جاب ادويتها وانصدم انه مو مستخدمة بالمرة اعطها اياه
نوف ببكى:كينان
كينان بحنان وندم ان تركهم لحالهم:يا روح كينان
نوف:ليش رحت وتركتنا مو حرام عليك بابا وانت رحت وماما بغرفتها دايم..طيب وانا لمين ابقى (ضاع صوتها بالبكى
حضنها كينان وعيونه فيها الدموع والام ما استوعبت المنظر وكلام نوف وطلعت من الغرفة بسرعة
حس انها ارتخت بحضنها عرف انها نايمة مددها على السرير وغطاها وطلع من الغرفة شااف امه على الكنب جالسة تبكي قرب منها وصار يخفف عنها ويهدي فيها

في بيت ابو فهد وتحديدا غرفة الوليد كان جالس حزين تغير الفترة الاخيرة تكلم مع فهد بس ما فاد الموضوع كل ما يشوف فهد وهاجر مع بعض يحس بالوحدة
في الصالة في الطابق الثاني كانت هاجر وفهد جالسين يسولفوا ويضحكوا وصل صوت ضحكهم للوليد نزلت منه دمعه حارة ودفن وجهه في المخدة
هاجر بجدية:فهد لمتى رح نبقى ما نكلم الوليد
فهد ببرود:لحتى يتعلم مرة ثانية ما يهمل اهله مشان اصحابه
هاجر بحزن:بس هو متغير الفترة الاخيرة صار ما يطلع من البيت ودايم بغرفته ..خلينا نروح له
تنهد فهد:حتى انا والله شتقت له
وقفت هاجر وفهد وراحو لغرفة الوليد طق فهد الباب وما سمع صوت حدا دخل الغرفة وهاجر وراه
فهد:وليد
رفع الوليد راسه اول ما سمع صوته..انصدم فهد من حالته وعيونه الحمر يلي باين فيهم انه باكي
قرب منه فهد وحضنه بقوة ما توقع ان الوليد رح يصير فيه هيك شي ..توقع يطنش كلامه او يحس بندم بس مو لهذي الدرجة..اما هاجر ما حبت تشوف دموع وليد وعشان هيك طلعت من الغرفة وسكرت الباب
بعد الوليد راسه من حضن فهد ومسح دموعه
فهد:شو فيك
الوليد بحزن:هه تبيبني اشوفك انت وهاجر تضحكون ومو معبريني اكثر من اسبوع تبيني اضحك
فهد بابتسامة:لهدرجة غاليين عليك
الوليد ابتسم:واكثر مما تتصور..حضنوا الاخوان بعض بقوة..
أعذر أخاك على ذنوبه..... وأستر وغط على عيوبه
وأصبر على بهت السفيه .....وللزمان على خطوبه
ودع الجواب تفضلاً....وكل الظلوم وإلى حسيبه
واعلم بأن الحلم..... عند الغيظ أحسن من ركوبه

دخلت عليهم هاجر بقوة بعد ما سمعة كلامهم
هاجر بمزح:استغفر الله عنا شواذ بالبيت واللله لاعلم ابوي
ناظر فهد والوليد بعض وهجموا عليها وهاجر تركض وهم يلحقون فيها

وبقوا على هالحالة لحتى طلع ابوهم وبهدلهم لان الساعة صارت وحدة بالليل وهما يلعبون ضحكوا على بعض وكل واحد راح لغرفته
اما الباقي فكان وضعهم عادي
ندى-ومحمد-وميس..
ندى اخذت اجازة من المستشفى وقررت تسكن عند ميس ومحمد وكانت فكرة محمد وميس كثير انبسطت عليها وعايشين
اما شوق-وعلي
علي صار يدور على مها في دور في كل مكان ومو ملاقي لها اثر
مها-وعزوز.....
للبارت الجاي..
انتهى..




الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 83
قديم(ـة) 05-07-2019, 10:31 PM
نونا 555 نونا 555 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: عذبتها ثم احبتني فعشقتها/بقلمي


ابدااااااااع اف أخيرا مسكوه جاسم كملي نشوف وش يصير شوق وعلي وفهد

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 84
قديم(ـة) 08-07-2019, 03:45 PM
صورة طموحي اكبر من روحي الرمزية
طموحي اكبر من روحي طموحي اكبر من روحي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: عذبتها ثم احبتني فعشقتها/بقلمي


سلاااااااااااام..

البارت الرابع والعشرون..

يوم زواج هاجر&راكان

كانت جالسة وتفكر اندق ودخلت بدونما تحس عليها..جلست جنبها وحطت يدها على كتفها
الام:يمه هاجر
هاجر ببتسامة باههتة:هلا
الام:اسمعيني زين انتي الحين داخلة حياة جديدة حياة مختلفة تماما عن الحياة يلي كنتِ عيشيتها..عندك الحين زوج وبكرا ولاد لازم ما تقصيري مع زوجك باي شي..تلبي طلباته الحين رضاه من رضا رب العالمين
هاجر بعيون دامعه(بس مو راكان يمه موراكان):اان شاء الله يمه (حضنت امها)رح اشتاق لكم
الام حضنتها ودموعها بعيونها ..بعدت هاجر عنها ومسحت دموعها :يلا يا قلبي روحي تجهزي عشان نروح للمشغل
هزت هاجر راسها وقامت تروشت ولبست عبايتها وراحت على المشغل مع امها وهي حاسة ان اليوم يوم اعدامها مو يوم زواجها يلي كل بنت تحلم فيه

وصلوا للمشغل وكان ربى وعلياا هناك وينتظروا نوف

عند نوف :مالي دخل مو طالعة معه
الام بتعب:اجل مع معين بدك تطلعين
نوف:بتكسي
الام فتحت عيونها:نوف يمه ترا كينان اخوك كو حد غريب
نوف:مابي
(نوف اول ما حكت لها امها كيف كينان اسعفها..ما حكت معه وكل تشوفه تهرب منه ووجهها يقلب الوان)
دخل كينان بعصبية:خلصيني ست نوف مو فاضي لك انا
دمعت عيون نوف وطرت تروح معه على المشغل هي وامها

نرجع اسبوع لورا ...فـــــــــــــــــــــــــي
انطاليا-تركيا

فتحت عيونها ببطئ وهي تحس بصداع براسها ،قامت عن السرير وهي تناظر حولهااستغربت المكان وقفت وطلعت خارج الغرفة ناظرت المكان استغربت مكانها ناظرتت من الشباك استغربت انها مش في السعودية..تذكرت شو صار معهم في البيت
مها:اكيد علي جابنا هنا عشان يلي صار..بس وين شوق
عزوز من وراها:صباح الخير
لفت وانصدمت بوجوده:انت
عزوز:يس
مها:شو نعمل نحن هنا ووين علي وشوق
عزوز:في السعودية
مها بصدمة:وانا شو بعمل هنا وكيف جيت وكيف علي سمحلك
عزوز:خطفتك
مها تقدمت منه:انت شو عملت..اكيد علي الحين رح يشتكي عليك ويجي وياخذني
عزوز بسخرية:الو مرحبا معك علي الـ.... السيد عبدالعزيز خطف زوجته..وهم طبعا ما رح يخلو مكان الا ويدورو فيه وهذا غير السفارة
مها صارت تبكي وتضربه على صدره:حيوان حقير بكرهك بكرهك
مسك عزوز يدها وثبتها:اصصصص..خليك عاقلة احسن لك
دفته مها وبصراخ:اطلع برا
عزوز جلس وحط رجل على رجل:ع فكرة البيت بيتي
انجلطت منه مها:اجل انا بطلع..ما تحرك عزوز وكان الامر ما بهمه
اتجهت للمخرج وكان الباب مسكر بالقفل سمعت ضحكة عزوز وصرخت:آآآآآآآآآآآآ..اكرهك ودخلت وقفلت على نفسها..وعزوز فرحان على حراكاتها
وطول الاسبوع وضعهم نفس ما هو بس يطلع عزوز تطلع مها من الغرفة تعمل يلي بدها اياه وبس تسمع صوت سيارته ترد على الغرفة

نرجع للسعودية الساعة9:00المسا
الكل كان متواجد في الصالة..وهاجر في الغرفة وكانت ملكة جمال بفستانها وتسريحتها وكان عندها عليا وربى ويهدون فيها

ثوااااني ..لبس العروسة والبنات
هاجر..
الفستان..

التسريحة..
اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي
والمكياج..
اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي

علياا..
الفستان
اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي
التسريحة

المكياج
اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي
ربى..
الفستان
اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي
التسريحة
اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي
المكياج
اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي

هاجر بخوف وتوتر:بناات خايفة
علياا بضحك:ترا انا كنت مثلك والحين شوفيني حامل ماشاء الله علي
هاجر بنفسها (انتي مومثلي ما حد حاس فيني):..................................
ربى بمزح:ترا اخوي مو وحشما بياكل لا تخافي
هاجر(اكبر وحش والله):..................
دخلت عليهم نوف وكانت لابسة
الفستان..

التسريحة.
اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي
المكياج..
اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي

نوف بمرح:سلام يا حلوات..سلام يا احلى عروسة..تقدمت وسلمت على هاجر
ربى وعلياا بغمزة:شو الحلاوة يا نوف
نوف بغرور:احم احم..عشان تعرفي بس..وانتو كمان حلوات بس انا احلى بعرف
ربى:يا شين الغرورو بس
نوف ضربت راسها بخفة:نسيت اقول لكم خالتي ام فهدتقول ان زفة خلال همس دقايق خلي هاجر تتجهز
هاجر زاد خوفها وتدعي ان الليلة تعدي على خير..جا موعدالزفة وانزفت على شعر هادئ

اقبلت ياقبلت الله فــــي حـــلاها *** شمعة الدنيا ضــــــــوت ليل العمر
اقبلت والكل يمـــشي من وراها ***وغتنا من زيــــــــــنها ليل الســــهر
هي صبا شمساً تعلت في سماها *** هي ملاذ الارض في وقت السحر
من شذاها تاخذ الدنيـــــــا شذاها *** لا دخون ولا عـــــبير ولا عطــر
ياهــــــنيك فزت والله بـــــغلاها *** فزت باللي نورها شــــمس وقــمر
الـــــــخزاما والنفل ريح لهواها *** لامشت ريــــح البسيــــــطه ينتثر
رب هو اللي وهبـــــها ثم عطاها*** في حلاها وزانها باحـــــلى الصور
عاديه في زينها وفي مسـتواها*** ماتشوف في زيـــنها بـــــين البشر/منقول
وصلت هااجر للكوشة وجلست والبنات بدأوا يسلمون عليها ويباركون لها وبدا الرقص والبنات يرقص ويدلعن وبعد عشر دقايق اعلنوا ان المعرس يدخل تغطوا النسوان وقفت هااجربتوتر ..دخل راكان وابوه وابو هاجر وفهد والوليد سلموا عليها
الوليد بمزح:اخخ بس لو ما كنت اخوك
هاجر بحرج:وليد يا الغبي
راكان سمعه وحس بشي بصدره بس تجاهله بعدها رقص فهد والوليد وطلعوا
عند البوفيه كانت واقفة تبي توكل لانها ميته جوع حست بحد موجود ناظرت المكان بدون تركيز ورجعت تاكل تحس انها ميتة جوع..اما هو بلع ريقه من جمالها قرب منها بدون شعور رفعت راسها وانصدمت منه وقع الصحن منها ورجعت على..ناظر وراها شاف حرمة متجهة لهم وتخبا بسرعة
.....وينك يا سارة لي ساعة ادور عليك
سارة:بتوتر موجودة يمة..بس كنت جعانة
الام:اها يلا اخوك صالح اشغلني يبي نطلع
سارة:يلا يمه اجيب عباتي واجي
الام راحت عنها:لا تتاخري
راحت هاجر اخذت عبايتها وطلعت بسرعة لسيارة صالح اما الوليد راح ورا الام شاف ابنها وعرف انها اخت عزوز..ابتسمت وهو يتذكر نعومتها..
كانت لا بسة..
اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي
التسريحة..
اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي
المكياج..
اضغط على الصورة لرؤيتها بحجمها الطبيعي

الساعة 12:45..طلع العرسان من الصالة بعد السلام والدموع واتجهوا للفندق
وع 1:00 الكل اتجه لبيته
في الفندق دخل هو وبعدها هي دخلت..اتجه راكان للغرفة سكرها اخذ شور وحط راسه ونام ونسي هاجر يلي تستناه برا جلست هاجر على الكنبة تنتظره غفت عينها من التعب وراحت في سابع نومة

عند علياا وزياد
زياد بحب:شنو هالجمال ذا
علياا بخجل نزلت راسها:.......
زياد:كل هاذ لهاجر طب وانا
عليا:زياد بس(حبت تقهره)..بتعرف اليوم جت لي حرمة كبيرة تطلبني لولدها الدكتور (ناظرت فيه وشافت كيف وجهه بدا يتغير..كملت)..ورتني صورته وهو لابس البالطو اما شو يا زياد بيجنن
زياد بقهر وغيرة:وخير ان شاء الله ..ما شافت الذبلة
علياا:ما ادري
زياد:وانتي ما شاء الله عليك مو مقصرة تمدحين فيه
علياا ببراءة:انا حكيت شو صار معي
زياد بعصبية:روحي خلي الدكتور ينفعك
علياا قربت منه بهمس:بس انا بدي اياك..ولا الدكتور ولا ابوه بهموني
هدا زياد شوي وكملوا سهرتهم
عند شوق كانت كثير فاقدة مها تحس بفراغ علي طول يومه في الشغل ومها مو موجودة..قررت تتكلم مع علي وتشوفه لو يسمح لها تشتغل..قربت من غرفته وقفت لما سمعته
علي:بس انا ما بقدر يا استاذ طلال..انت عارف ان عندي اختي شوق وما بقدر اتركها بلحالها..عارف ان الصفقة رابحة وان وضع الشركة رح يتحسن بس ما اقدر..خلص اشوف حل بعدها نتكلم مع السلامة
رجعت شوق لغرفتها وعيونها كلها دموع تحس انها عالة على اخوها بكفي ساعدهم طول الشهرين برا والحين مش قادرة تساعده ..بقت تفكر لحتى لقت حل..بس متاكدة انه رح يرفض بس لازم تحاول معه اتجهت شوق لغرفته وما شافته سمعت صوت بالحمام ناظرت جواله واجتها فكرة احسن منها اخذته ونقلت رقم فهد لجوالها وطلعت..كانت مترددة تدق عليه او لا بس لما تذكرت اخوها
دقت عليه وهي تجمع شجاعتها..
فهد:الووووو
شوق:....................
فهد:الووووو..مين معي
شوق بتوتر:شوق
فهد بسرعة:خير فيك شي
شوق:لا بس ابي اطلب مننك طلب
فهد:عيوني لك
شوق:ابي منك تيجي وتاخذني من عند اخوي علي بغد تقريبا يومين واذا ما قبل تهدده انك رح الشرطة له او ترفع عليه قضية
فهد بصدمة:ليششش
شوق ببرود:كذا..شو قلت
فهد بفرحة:احلى طلب والله
شوق:زين مع السلامة وقفلت الخط ما تبي تكون عالة على اخوها لازم تضحي مثل ما هو ضحى
علي بعصبية:شــــــــــــــووووووووووووووق

انتهى..


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 85
قديم(ـة) 09-07-2019, 02:42 PM
نونا 555 نونا 555 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: عذبتها ثم احبتني فعشقتها/بقلمي


ابدااااااااع روعه روايتك كملي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 86
قديم(ـة) 09-07-2019, 10:13 PM
Sarah Stefany Sarah Stefany غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: عذبتها ثم احبتني فعشقتها/بقلمي


حبيبتي ماقصدي احبطك ابدا بس ياريت تعملي تغيير بالاحداث لان في تشابه كبير بين روايتك ورواية تانية بالمنتدى تقريبا الفكرة وحدة ونفس تسلسل الاحداث
ودي لك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 87
قديم(ـة) 13-07-2019, 02:27 PM
صورة طموحي اكبر من روحي الرمزية
طموحي اكبر من روحي طموحي اكبر من روحي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: عذبتها ثم احبتني فعشقتها/بقلمي


مرحبا كيفكوا.. اسفة لان ما لي فترة ما نزلت بارتات..واسفة أكثر لان رح اوقف الرواية بسبب ظروف..وبشكر كل شخص تابعني ودعمني..وبس والله

الرد باقتباس
إضافة رد

عذبتها ثم احبتني فعشقتها/بقلمي

الوسوم
احبتني , عذبتها , فعشقتها
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
عذبتها ثم احبتني ثم عشقتها طموحي اكبر من روحي روايات - طويلة 1 30-01-2019 07:14 PM

الساعة الآن +3: 09:05 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1