غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 14-02-2019, 12:13 AM
صورة Miss mystery الرمزية
Miss mystery Miss mystery متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا تستهن بالأنثى/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ط¬ظ€ظپظ€ظ† ط§ظ„ط¹ظ€ظ€ظٹظ€ظˆظˆظ†ظژ~ مشاهدة المشاركة
تسـلمـيين..

بآآآين آن آلروآييهہ‏‏

فييهآآ آگشـشـن.
.
آلشـخصـيآآت آحسـهآ گثيره..


بآلتوووفيق..
الله يسلمچ
واسعدني تعليقك


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 15-02-2019, 03:25 PM
صورة Miss mystery الرمزية
Miss mystery Miss mystery متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا تستهن بالأنثى/بقلمي


..........

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 16-02-2019, 01:25 AM
صورة Miss mystery الرمزية
Miss mystery Miss mystery متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا تستهن بالأنثى/بقلمي


السلام عليكم
*
*
البارت الرابع
*
*
سبحان الله
الحمد لله
لا إله إلا الله
الله أكبر
*
*
قال نزار قباني
أيتها الأنثى التي في صوتها
تمتزج الفضة . . بالنبيذ . . بالأمطار
ومن مرايا ركبتيها يطلع النهار
ويستعد العمر للإبحار
أيتها الأنثى التي
يختلط البحر بعينيها مع الزيتون
يا وردتي
ونجمتي
وتاج رأسي
ربما أكون
مشاغباً أو فوضوي الفكر
أو مجنون
إن كنت مجنوناً وهذا ممكن
فأنت يا سيدتي
مسؤولة عن ذلك الجنون
أو كنت ملعونا وهذا ممكن
فكل من يمارس الحب بلا إجازة
في العالم الثالث
يا سيدتي ملعون
فسامحيني مرة واحدة
إذا أنا خرجت عن حرفية القانون
فما الذي أصنع يا ريحانتي؟
إن كان كل امرأة أحببتها
صارت هي القانون
*
*
الساعة 8:00
في بيت والد جعفر
دخل الى المنزل وآثار الصدمة ظاهرة على ملامحه جلس بجانب جعفر وهو يحدث نفسه : من هسه تكسرين كلمتي بس والله ذكية
ثم ضحك بهدوء وكانت المرة الأولى التي يضحك بها
نظر جعفر إليه بأستغراب وهو يحدث
نفسه : هذا ليش يضحك بس لا مخبل
بعد أن أنهى الشيخ مراسيم الزواج وخرج
قال بجمود : يلا روح صيح اختك
قال جعفر ببرود : هسه اصيحها بس دخل سيارتك الكراج علمود تطلع اختي براحتها
قال جملته وتركه يغلي من الغضب
في الداخل
نادى على والدته ليقول : يلا يمه وين مريم
أجابت ببكاء : هسه تجي
سألها : يمه ليش تبچين
قالت : دموع فرح وخوف فرحة بزواجها وخوف من زوجها
وقبل ان يقول شيء دخلت مريم ورسل معها وهما تبكيان
قال جعفر بحنان : شنو قصة الدموع وياكم كلچن تبچن
قالت مريم ببكاء خفيف : كله بسبب ملاك ورسل حسسوني رايحه للأعدام
قال بضحكة : معليچ بيهن وكافي بچي لتخلين القرد يشوفچ ضعيفة
قالت مريم بأستغراب : يا قرد
قال بأبتسامة : زوجچ
ثم أردف وهو يخرج علبة كبيرة فتحها وأخرج منها خاتمان و قلادة وإسوار : هاچ يمه لبسيها الذهب
بعد أن إلبستها والدتها
قال جعفر وهو يخرج من جيبه ساعة من الفضة ولانه يعلم كم تحب هي الفضة أوصى صديقه ان تكون جاهزة وفي ظرف 5 ساعات أحضرها صديقه كما طلبها : وهاي هديتي إلچ
قالت وهي تحاول حبس دموعها : شكراً يا أحلى أخ
قال بحنان : يلا أمشي
قالت بخوف وهي ترتدي عباءة الكتف : اي هسه
ثم أردفت وهي توجه حديثها إلى والدتها : يمه والمكياج شلون اغطي
أجاب شقيقها : السيارة بالكارج وهي اصلا مظللة يعني ميحتاج تغطين المكياج
اقتربت والدتها منها لتقول ببكاء : يلا يمه توكلي على الله وانتبهي لروحچ وإذا أذاچ
بس خابري عليه
قالت مريم وهي تعانقها : ماما كافي بچي
وازداد بكاء الأم عندما قالت ماما فهي بنظرها أن مريم ما زالت صغيرة على الزواج قال جعفر بهدوء : يمه كافي بچي ترى خوفتيها
تركتها والدتها لتعانقها رسل وتبدأ هي الأخرى بالبكاء
قال جعفر وهو يسحب مريم : كافي أنتوا منين تجيبون كل هالدموع
ثم أردف وهو يوجه حديثه إلى مريم : يلا نروح
قالت : يلا
ذهبت مع شقيقها وهي تودع والدتها ورسل بنظراتها
قال بعد أن وقف أمام مصطفى و والده : مصطفى أختي أمانه عندك
عانقها وهو يقول في أذنها : انتبهي على نفسچ
تركها وهو يقبل جبينها ليقترب والدها ويعانقها وهو يطمئنها ويوصيها أن تنتبه على نفسها
وبعد أن ركبت مريم السيارة
قال والدها بضعف : خاف الله يا مصطفى خاف الله وانتبه تأذي بنتي
قال بجمود : أن شاء الله
*
*
في مكتب التحقيقات
جالس على المكتب وهو يبحث بأسماء جميع من يعرفهم والد لمى من شركاء في العمل والجيران والأصدقاء حتى الأهل المشكلة ليس هناك أي دليل قد يوصله إلى حقيقة المختطف فهو إلى الأن لم يصل إلى أي شيء والمشكلة الأكبر أنه يعمل وحده فهو رفض أن بخبر أحد ولهذا السبب كُلف بقضية آخرى وغداً عليه أن يذهب إلى التحقيق بالقضية الثانية وهذا متعب جدا
وضع يده على رأسه من شدة الوجع
قال الآخر بتعب : يوسف شكلك كلش تعبان روح أرتاح
قال يوسف بضحكة : سيف شوف نفسك عبالك هيكل عظمي من التعب
ثم أردف : انت بشنو تحقق
قال سيف : دكتورة تلقي محاضرات بجامعة *** بطريقة مجنونه وآخر تصرفاتها حرگت طالب جامعي بوحدة من تجاربها وهسه انهزمت وأحنه نحاول نعرف وين أنهزمت
قال يوسف : الله يعينك وين راح تلگيها
سأل سيف : وانتَ شنو قضيتك
أجاب يوسف و هو يتجنب أخباره بقضية أختطاف لمى : قضية قتل دكتور هي القضية قديمة قبل 8 سنين حقق بيها المحقق عادل قبل ميتقاعد وأنتهت القضية بأن الدكتور أنتحر بس أبن الدكتور من راح عيادة أبو لگه فيديوا هناك وحسب الفيديو الدكتور أنقتل و الشخص الي قتله چان لابس قناع
سأل سيف : وأبن الدكتور هسه أتذكر يروح للعيادة وحتى المحقق عادل من أذكى المحققين معقولة مراح للعيادة
أجاب يوسف : عادل راح للعيادة بس ملگوا شي لأن الفيديوا چان مدفون تحت الأرض وأبن الدكتور قرر يكمل مسيرة أبو وبنفس العيادة ومن جاب عمال علمود يغيرون الكاشي ( بلاط الأرضية أتوقع هيچ اسمها) شافوا كيس موجود بي الفيديوا وهو بلغ
قال سيف : قضيتك أصعب شلون راح تعرف المجرم عايش لو ميت
قال يوسف بضجر : دائماً القضايا صعبة بس هاي كلش صعبة
سأل سيف : شنو أسم أبن الدكتور
قال يوسف بقرف وهو يقرأ الأسم : أسمه ياسين سعيد ال***
*
*
بيت محمد
دخل محمد وحسن مع والد أسيل
قالوا بتعب : السلام عليكم
أجابت هاجر و والدة أسيل : وعليكم السلام
سأل محمد : وين أسيل
أجابت هاجر بتعب : بالغرفة رنا شربتها دوا مهدأ كلش تعبت نفسيتها اليوم
قال محمد بتعب : خالتي انتِ نامي يم أسيل وانتِ يا هاجر اذا تريدين نامي بغرفة الجلوس ورنا اذا تريد تنام يمچ لو يم أسيل براحتها
ثم أردف : أني وحسن وأبو أسيل راح أنام بغرفة الضيوف
ثم أشار إلى هاجر : هذا العشاء أتعشوا وناموا أحنه أتعشينه
قالت والدة أسيل : ليش أتعب روحك با أبني ميحتاج محد يشتهي
أجاب : لا تعب ولا شي
*
*
في السيارة
قال وهو يحدث نفسه : أبوها يوصيني ويگلي خاف الله بيهه حسسني اني وحش شكلهم أتوقعوا أخذتها علمود أعذبها شنو بفلم هندي أحنه بس حلوه الفكره
وضحك بصوت عالي
كانت تفكر كيف ستتصرف معه يبدو أنه أصعب مما تصورت وفزعت عندما سمعت صوت ضحكته
قالت وهي تحدث نفسها : يمه هذا مخبل لو شنو معقولة يطلع مخبل
كتم ضحكته عندما سمع كلامها فهي لم تكن تدري أنها تحدثت بصوت عالي
وصلوا إلى المنزل فتح باب الكراج ليدخل السيارة
بعد أن دخلوا قال بعد أن فتح الباب الداخلي وهو متحمس لرؤيتها فهو لم يراها بسبب الظلام وهي لم ترفع رأسها أبداً لكنه أظهر الجمود على ملامحه : يلا دخلي ولتطلعين صوت
قالت وهي تحدث نفسها بعد أن دخلا الغرفة : مريم ما أكو أي داعي للخوف ولا التوتر هذا شكله مسالم
خلعت عباءتها وهي ترتجف
قال ببرود بعد أن رأى أرتجافها : رايح أنام وأنتِ من تخلصين وين متريدين نامي
انتظرت قليلاً وعندما شعرت أنه قد غفى
أخذت ملابس من حقيبتها وذهبت إلى الحمام
وبعد أن أنهت تبديل ملابسها وقفت في منتصف الغرفة وهي تحدث نفسها : زين أني هسه وين أنام الچربايه ( السرير) شكلها مقرف
توجهت نحو حقيبتها وابتسمت عندما وجدت ثلاث أغطية قالت وهي تحدث نفسها : فديتچ يا أحلى أخت
أخذت الأغطية و وضعت أثنان على الجانب الآخر من السرير والآخر تغطت به وما أن وضعت رأسها حتى ذهبت في نوم عميق
*
*
في سيارة والد يوسف
قال والد يوسف بحنان : ملاك كافي من صعدتي بس تبچين أحد ضايقچ
قالت ببكاء : لا
قال بهدوء : لعد شنو
أجابت بحقد : زوج مريم شكله واحد
حقير و
قاطعها بضحكة : كل هذا لأن صديقتچ اتزوجت
ثم أردف بحنان : وشمدريچ زوج صديقتچ واحد مو زين يمكن يطلع زين ويخاف ربه
قالت ملاك وهي تمسح دموعها : يا رب يطلع زين
ثم أردفت بعد أن وصلوا : أخيراً وصلنا كلش تعبانة
ضحك وهو يدخل معها البيت معها
ليقول : لعد روحي نامي
قالت : أوكي
ثم صعدت الدرج وتوجهت إلى غرفتها بعد أن سلمت على زوجة عمها
دخلت إلى الحمام وبدلت ملابسها بسرعة وقفزت على السرير وبعد دقيقة غطت في نوماً عميق
في الغرفة التي بجانبها
تبكي بشدة فقد بذلت اليوم مجهوداً كبيراً وهي ترسم بسمة كاذبة فقد أعاد إليها الفستان ذكرى حزينة
قالت وهي تحدث نفسها : سارة أحنه على شنو أتفقنا مو گلنا راح ننسى الماضي ونبدا من جديد
لكن عقلها فضل أغراقها في عالم من الذكريات
قبل 10 شهور
دخلت والدتها غرفتها
قالت بأبتسامة : حبيبتي خطيبچ يريد نهاية الاسبوع المهر انتِ شتگولين
أجابت بخجل : براحتكم يا يمه
قالت والدتها : الي يريحچ أنتِ يا سارة مو أحنه
أجابت سارة : أي عادي عندي
قالت والدتها : الله يوفقچ
في يوم المهر
كانت ترتدي فستان أرجواني طويل ذي أكمام طويلة مع بشرتها الحنطاوية و شعرها البني الفاتح القصير زاد جمالها جمال
كانت سعيدة جدا مع خطيبها فقد كان لطيف وهادئ وأسعدها في فترة قصيرة
لكن بعد شهرين وقبل الزواج بشهر
كانت جالسة معه في مطعم
قال بأبتسامة : ها شلون المطعم
أجابت بهدوء : حلو
قال بعد أن طلب الأكل : أروح أغسل قبل ميجيبون الأكل
قالت : أخذ راحتك
تأخر قليلاً وأزعجها رنين هاتفه اظ”مسكته وكان الرنين قد توقف قالت بأبتسامة : بكل مكان عنده نت ميعيش بدونه حيل شگد عنده رسائل على الفايبر خلي أشوف
دخلت على الرسائل وصدمت من الذي قرأته
توقفت عن الذكريات لتغرق في عالم الأحلام
*
*
في اليوم التالي
في تركيا
استيقظت من نومها لتقول بوجع : أني وين اصلاً منو أني
قالت من خلفها ببكاء : سما انتِ سما ليش كل يوم عندچ مشكلة جديدة يوم عمية ويوم مشلولة ويوم متحچين وهسه متذكرين شي
ثم تابعت بجنون بعد أن أحضرت أبره وحقنتها بها : نامي أحسن نامي
ثم جلست على الأرض وهي تبكي : سامحيني بس تعبت والله تعبت
*
*
في بيت والد يوسف
في غرفة ملاك
أستيقظت على رنين الهاتف
أمسكته وهي تفتح الخط لتقول
بغضب : خير أكو أحد يدگ بهذا الوكت
إجاب الطرف الآخر : ليش الحلوة معصبة
قالت بقرف : شگد فارغ لعد
وقبل أن تغلق الهاتف قال : يعني تريدين صورچ تنشر بكل مواقع التواصل الإجتماعي
قالت ببرود : شكلك مخربط
إجاب بضحكة : لا ممخربط أنتي المقصودة
قالت بغضب : أني أعرفك أصلاً
قال بأبتسامة : لا متعرفيني بس أني أعرفچ
قالت بأنزعاج : شوف كذبة غيرها
قال بحزن مصطنع : تتهميني بالكذب لا متوقعتها منچ هيچ تزعلين أبراهيم
ثم أردف بخبث :..........

مع محبتي وأحترامي لكم

البارت القادم يوم الثلاثاء أن شاء الله



تعديل Miss mystery; بتاريخ 16-02-2019 الساعة 01:56 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 16-02-2019, 02:09 AM
دكتورة مريم دكتورة مريم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا تستهن بالأنثى/بقلمي


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
عاشت الأيادي حبيبتي ابدعتي بالبارت
مصطفى مبين علية عاقل
ضحكت ويا 😂
وجعفر نعم الاخ ❤
ان شاء الله نعرف شراح يصير وياهم بالبارتات الجاية
سارة عندي فضول اعرف قصتهة
ممكن شافت بتليفونة رسائل من بنات
وممكن لا
الله اعلم
ابراهيم هو نفسة ذاك ابو الجكاير 🤔
واذا اي منين جاب صور ملاك
بس حقير عندة مشكلة وية يوسف يحلهة ويا
مو يدخل اطراف ثانية
يوسف الله يساعدة على الي راح يجي
سما 🤔 ليش تنهزم من امهة
وامهة شنية قصتهة
لمى منو خطفهة 😫
وبانتظارج على احر من الجمر
الله يوفقج ❤



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 16-02-2019, 04:41 PM
صورة Miss mystery الرمزية
Miss mystery Miss mystery متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا تستهن بالأنثى/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها zero00 مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
عاشت الأيادي حبيبتي ابدعتي بالبارت
مصطفى مبين علية عاقل
ضحكت ويا 😂
وجعفر نعم الاخ ❤
ان شاء الله نعرف شراح يصير وياهم بالبارتات الجاية
سارة عندي فضول اعرف قصتهة
ممكن شافت بتليفونة رسائل من بنات
وممكن لا
الله اعلم
ابراهيم هو نفسة ذاك ابو الجكاير 🤔
واذا اي منين جاب صور ملاك
بس حقير عندة مشكلة وية يوسف يحلهة ويا
مو يدخل اطراف ثانية
يوسف الله يساعدة على الي راح يجي
سما 🤔 ليش تنهزم من امهة
وامهة شنية قصتهة
لمى منو خطفهة 😫
وبانتظارج على احر من الجمر
الله يوفقج ❤

اي أبراهيم هو نفسه أبو الجكاير
التوفيق للجميع
شكرا على تعليقچ


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 17-02-2019, 10:52 PM
صورة أهدأأب الرمزية
أهدأأب أهدأأب غير متصل
𝒜ℋ𝒟𝒜ℬ
 
الافتراضي رد: لا تستهن بالأنثى/بقلمي


.










و علیکم السلام
ورحمه الله وبركاته.

روؤؤعــهه يعطـييك العــآآفــييـه..
أول روايـه عراقيـه اقـراهاا
َ

َ
َ




مصطفى../غريب وش غايته من هالزواج..!

مريم.. /مسـكينه بس مع الايام بتتعود عليه

ساره.. /متحمسههـ اعرف عنها اكثر.

أبدعتــي
.











.

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 18-02-2019, 09:08 PM
صورة Miss mystery الرمزية
Miss mystery Miss mystery متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا تستهن بالأنثى/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ط¬ظ€ظپظ€ظ† ط§ظ„ط¹ظ€ظ€ظٹظ€ظˆظˆظ†ظژ~ مشاهدة المشاركة
و علیکم السلام
ورحمه الله وبركاته.

روؤؤعــهه يعطـييك العــآآفــييـه..
أول روايـه عراقيـه اقـراهاا
َ

َ
َ




مصطفى../غريب وش غايته من هالزواج..!

مريم.. /مسـكينه بس مع الايام بتتعود عليه

ساره.. /متحمسههـ اعرف عنها اكثر.

أبدعتــي
.
انتي الأروع
وشكرا على تعليقچ


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 20-02-2019, 12:11 AM
صورة Miss mystery الرمزية
Miss mystery Miss mystery متصل الآن
©؛°¨غرامي فعال ¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا تستهن بالأنثى/بقلمي


السلام عليكم
*
*
البارت الخامس
*
*
سبحان الله
الحمد لله
لا إله إلا الله
الله أكبر
*
*
قال عنترة:
ولو لاها فتاه في الخيام مقيمة ---- لما اخترت قرب الدار يوما على البعد ِ
مهفهفه والسحر في لحظاتها---- إذا كلـــمت ميتـــا يقـــوم من اللحـــــد ِ
أشارت إليها الشمس عند غروبها ---- تقول إذا اسود الدجي فاطلعي بعد ِ
وقال لها البدر المنير ألا اسفري---- فإنك مثلي في الكمال وفي السعد ِ
فولت حياء ثم أرخت لثامها ----- وقد نـــــثرت من خدهــا رطــــب الـــورد ِ
*
*
في بيت محمد
قالت بهدوء : أبني أفضل حل نأخذ أسيل خليها كم يوم عندي وبعدين من يتحسن وضعها تعال أخذها
أجاب بهدوء مماثل : أهم شي راحتها ومن تتحسن أجي أخذها
بعد ساعة
كان جالساً وحده يشعر بالوحده بعد ذهاب زوجته وشقيقه وأخته صحيح أنه عاش حياته وحيداً لكن أعتاد في الفترة الآخيرة وجود شخص يشاركه حياته
عاد بذاكرته قبل 20 عام
قال بطفولة : محمد يعني شنو مدرسة
قال محمد ببراءة : المدرسة يا حسن مكان نروح نتعلم بي
قال وهو يلعب بالدمى : أريد أروح وياك
اقترب محمد من شقيقه لكي يلعب : مو هسه السنة الجاية تروح ويايه
سأل حسن : وين بابا
أجاب محمد بحزن : ما أعرف بس خالة گالت مسافر وراح يرجع بعدين
ثم أردف بفرح : يرجع ويجيب ألعاب هواية
دخلت من خلفهما وهي تبكي لتقول : حسن محمد
نظرا إليها ببراءة وهما يقتربان ليقول
محمد : خاله ليش تبچين
قالت ببكاء وهي تعانقهم : راح اشتاقلكم احبكم
ثم أردفت بنعومه : بابا ينتظركم برا
قالا بفرح : بابا
ثم ركض حسن إلى الخارج وتبعه محمد بعد أن قبل خالته
وقفا وهما رافعين يدهما لأحتضان والدهما
أبعد يدهما بقسوة ليقول : يلا وين ملابسهم أتأخرت أريد أروح
أحضرت حقيبتهما وقلبها يتقطع حزناً عليهما لتقول : تفضل
ثم أردفت : حمودي انتبه على أخوك
سأل حسن ببراءة : ليش بابا زعلان
قال محمد بطفولة : بابا شكله يخوف أريد أبقى يمچ انتِ وعمو أسامة
عانقهما من الخلف ليقول : حبيبي هذا بابا يحبكم ومستحيل يسويلكم شي
ثم أردف بحزن : هدى غديتيهم
أجابت ببكاء : أي
حملهما وهو يقبلهما بحب ليقول وهو يحدث نفسه : الله يحفظكم
قال وهو يضعهما في السيارة ليقول : مع السلامة حبايبي
قالا وهما يبكيان ببراءة : مع السلامة
قال ببرود : مع السلامة
وأنطلق دون أن يسمع رده
دخل إلى المنزل بحزن أعتاد أن يدخل وهما ينتظراه
قال وهو يوجه حديثه إلى زوجته : هدى ليش تبچين
أجابت : أتعودت عليهم من هما صغار عندي
قال بهدوء : أدعي الله يحفظهم
قالت : يارب
في السيارة
وصلوا بعد اربع ساعات
كانا نائمين بهدوء حسن في حضن محمد ومحمد واضع رأسه على ظهر حسن
قال بصراخ : هسه وكت نوم
أستيقظا على صراخه بنعاس ودخلا خلف والدهما بخوف
قالت بأنزعاج وهي تحمل ابنتها ذات السبع شهور : ليش جبتهم چان بقيتهم يم خالتهم
قال ببرود : معليچ أنتِ
ثم أردف وهو يشير بيده إلى أحدى الغرف : أخذ أخوك وروح للغرفة ذيچ
لم يقولا شيئاً وذهبا للنوم
قطع ذكرياته صوت المنبه نظر إلى الساعة وجدها تشير إلى التاسعة قال وهو يحدث نفسه : أروح للشغل أحسنلي ما أريد أبقى بالبيت
*
*
في بيت والد يوسف
قال بحزن مصطنع : تتهميني بالكذب لا متوقعتها منچ هيچ تزعلين أبراهيم
ثم أردف بخبث : هسه ادز وحده من صورچ وتتأكدين
اغلق الخط في وجهها بعد دقيقة وصلت رسالة فتحت هاتفها وهي تحدث نفسها : گلبي يدگ بقوة معقولة صدگ دز صورتي بس من وين عرف حسابي خلي افتح الانستا وأتاكد نظرت إلى صورتها بصدمة
رن الهاتف بيدها فتحت الخط ويدها ترتجف قالت بهدوء مصطنع : المطلوب
قال بخبث : حلو طلعتي ذكيه
ثم أردف : المطلوب منچ شي واحد بس
قالت بحذر : شنو
أجاب : مو هسه بعدين أبلغچ
وأغلق الخط جلست على السرير بصدمة نظرت الى الباب وهي تحدث نفسها : من وين جاب صورتي وشنو يريد آخ أريد أبچي ليش ما أگدر
ثم أردفت بتذكر : يا الله كله مني اخذت هاتفها لتفتح حساب الانستغرام دخلت إلى صفحتها الجديدة والتي لم يكن فيها متابعين فهذه الصفحه خاصة بها تسجل ذكرياتها بها قالت وهي تحدث نفسها : ليش نسيت أمسح الصورة آخ غبية نسيت أكو ناس متخاف الله وتهكر الحسابات
سمعت صوت شهد من خلف الباب وهي تقول : ملاك بابا يريدچ
وضعت يدها على قلبها لتقول وهي تحدث نفسها : معقولة عرف
قاطعها صوت شهد : ملاك
أجابت : أي هسه أجي
قامت من مكانها وذهبت إلى الحمام الموجود في غرفتها والذي بناه عمها لها
خرجت من الحمام وهي ترتدي بنطال أسود وقميص طويل زهري وضعت حجابها على رأسها ونزلت إلى الأسفل ودقات قلبها عالية حتى أنها شعرت أن قلبها سيخرج من مكانه نظر إليها عمها ليقول وهو يرى شحوب وجهها : ملاك شبيچ مريضة
أجابت بقلق : لا بس تعبانة شويه
قال يوسف بتعب : متأكدة شوفي نفسچ
نظرت إليه وهي تشعر بألم من شدة دقات قلبها لتقول : أذا تعبت أكثر أروح للدكتورة
ثم نظرت إلى عمها بخوف : تفضل عمو شنو ردت مني
قال بقلق ودون مقدمات : لمى قبل يومين أنخطفت
نظرت إليه بصدمة : شنو لمى شبيها
وقبل أن تقول شيئاً آخر أُغمي عليها
بعد أن استيقظت نظرت إلى وجوههم الخائفة
قالت بتعب : عمو أريد أبچي بس ما أگدر
قال يوسف بهدوء : وعد مني ألگيها
قالت زوجة عمها : گومي أرتاحي شكلچ كلش تعبان
دون أن تقول أي كلمة وقفت متوجهه إلى غرفتها
*
*
في بيت والد لمى
قالت بتعب : أحمد روح للمستشفى الضغط عندك نازل
قال بضعف : منى هاي بنتي البكر صعب كلش صعب عليه الموقف آخ
جاء عمار وبيده خاتم مصنوع من الذهب
سألت والدته بأستغراب : من وين جبت هذا
أجاب بحزن : من غرفة لمى
قالت وهي تنظر إلى الخاتم : بس هذا مو مال لمى
قفز أحمد من السرير وهو يمسك الخاتم
ليقول : أي أني ولا مرة مشتري إلها هيچ محبس (خاتم)
ثم أردف وهو يرتدي ملابسه : أروح أشوف يوسف يارب هذا المحبس يوصلنا لشي
قالت منى بأمل وهي تبكي بتعب : يارب
*
*
في بيت والد مصطفى
أستيقظت على صوت الباب قالت بأنزعاج وهي تحدث نفسها : هذا يا سيخيف يدگ الباب هيچ
أستيقظ هو الآخر بهدوء وذهب ليرى من يطرق الباب
قال بعد أن فتح الباب : صباح الخير يمه
قالت بمحبة : صباح النور
ثم أردفت بكره : زوجتك وينها خلي تجي تنظف البيت وخر أني أگعدها
أتجهت نحو سريرها
كانت تستمع إلى حديثهم وهي مغمضة عينها قالت وهي تحدث نفسها : مريم أحترام الكبير واجب
شعرت بها عندما أقتربت من السرير
قالت بحقد وهي تبعد غطائها : يلا گعدي گومي نظفي البيت وطبخي الغدا يلا يا وجه البومة
فتحت عينها وهي تحاول كتم ضحكتها لكن عندما سمعت ضحكات مصطفى ضحكت هي الآخرى حتى أنها لم تستطيع التوقف
نظرت إليها بأستغراب : على شنو تضحكين
قالت وهي تضحك بقوة : ما أدري
ثم أردفت : آخ ما اگدر بعد بطني
قال هو الآخر بضحكة عالية : أنتبهي راح تموتين
دخلت الآخرى مستغربة من صوت ضحكهم لتقول : شنو الموضوع
قالت بغضب : أني أدري وجه البومة على شنو تضحك
قالت بفرح بعد أن رأت مصطفى يضحك : أخيراً ضحك مصطفى من توفى عبدالله وهو هادئ اشتاقيت لصوته وضحكته
قالت بغضب : كافي ضحك يلا گومي
أجابت وهي تمسح دموعها من الضحك : اوكي
خرجت من الغرفة بغضب
قالت بهدوء : مبروك
أجابت بخجل : الله يبارك بيچ
أجاب وهو مازال يضحك : الله يبارك بيج يمه
خرجت وهي تقول : يلا علمود تاكلون
قالت مريم : بس نبدل ونجي
نظر إليها بأستغراب وهو يتسأل لماذا ضحكت وبطبيعته الهادئة لم يسألها
نزلا إلى الصالة بهدوء
قالت بأنزعاج : يا ربي نصبح بوجه البومة
كتمت أنزعاجها فهي مهما تظاهرت بالهدوء إلا أن من داخلها تشتعل ناراً فهي أعتادت على المديح والمحبة
جلست على المائدة وهي تقول : صباح الخير
ولم تهتم إذا أجابوا إو لا فقد سرحت تفكر في أهلها وصديقتها لمى لا تعلم لما تشعر بالقلق عليها
قال مصطفى بهدوء : مريم
نظرت إليه لتقول : شنو
أجاب : لا ماكو شي
ثم قام أتجه إلى غرفته وهي نظرت إلى المائدة ولم تجد أحد
قامت لكي تؤدي عملها حتى تنتهي بسرعة وتتصل بأهلها
*
*
في بيت والد جعفر
كانوا جالسين على مائدة الإفطار وهم غير مرتاحين فهم لم يتفرقوا أبداً حتى عندما يلعبون بالهاتف كانوا دائما معاً نظروا إلى مكانها بحزن ليقول جعفر : چنت أتمنى محد يخطب خواتي علمود نبقى سوا
قالت رسل بحزن وهي تضع رأسها على كتف شقيقها : أني هم
نظر إليهم بفرح رغم أنه حزين على مريم إلا أنه يشعر بالفخر وهو يرى أبنائه متحابين هكذا
قال جعفر وهو يقوم : يلا مع السلامة أتاخرت على الدوام
سألت رسل وهي تقف : راح تروح للمركز الصحي
أجاب جعفر : أكيد مو دوامي هناك
قالت : لعد وصلني للمستشفى
قال : أنتِ مو أخذتي أجازة اليوم
أجابت بملل : الدكتورة أتصلت گالت لازم تجين انتَ تعرف بعدني أتعلم
قال بأستعجال : لعد يلا
*
*
في تركيا
في غرفة سما مازالت نائمة غادرت والدة سما المكان لتذهب إلى الغرفة الآخرى
قالت بحنان وهي تنظر إلى النائمة على السرير : يمه حبيبتي يلا گعدي لتصيرين مثل سما بنت خالتچ
ثم أردفت بجنون : تعبتيني كافي بعد ما أگدر
*
*
في بيت والد مصطفى
صعدت إلى غرفتها بعد أن أصرت زوجة والد مصطفى أن تقوم هي بالعمل
دخلت إلى غرفتها وجدت مصطفى ممسك بفستان زفافها وهو يتأمله
سألت بأستغراب : شنو گاعد تسوي
نظر إليها بغموض وذهب إلى غرفة آخرى وأغلقها
قالت وهي تحدث نفسها : هاي غرفة شنو أوكي بعدين أشوف خلي أخابر أهلي أحسنلي
*
*
في بيت والد جعفر
في غرفة سارة
أستيقظت بتعب قامت لكي تذهب إلى الحمام وعندما عادت من الحمام إلى غرفتها نظرت إلى نفسها في المرآة وغرقت في عالم الذكريات
دخلت إلى الرسائل وصدمت من الذي قرأته
كانت أول رسالة من صديقه
كاتبٌ فيها ( خلصنا شوكت تتزوج علمود نأخذ راحتنا)
أجابه صديقه الآخر ( صدك خلصنا علمود الشرطة بعد متشك بينا حتى لو شكت أخت يوسف يمك وهدده بيها وهو يساعدنه)
أجابهم خاطبها ( لتخافون أصلا اليوم عازمها على مطعم وراح أقترح عليها تقديم الزواج)
اغلقت الهاتف بسرعة وأعادته إلى مكانه عندما رأته من بعيد وهي تشعر بألم في قلبها
قال بأبتسامة وهو يجلس : أسف أتاخرت عليچ
قالت ببرود وهي تحاول أن تحافظ على هدوئها : عادي
أستغرب من أجابتها لكنه سكت عندما أحضروا الطعام أكلت قليلاً
أما هو أكل ولم يعيرها أي أهتمام
قال بأبتسامة : يلا خلي نگوم
قامت وهي تقول : يلا
في السيارة تذكر ما أراد أخبارها به
ليقول : أريد أگلچ على موضوع
قالت بأبتسامة مصطنعة : أني هم أريد أحچي وياك بس مو هنا بالبيت
قال بأبتسامة :أوكي بالبيت
وصلوا إلى البيت
أدخلته إلى غرفة الضيوف
لتقول بهجوم وصراخ : متوقعتك هيچ نذل شنو تريد من يوسف
قال بصدمة من معرفتها بالموضوع : شنو مستحيل أسوي هيچ
قالت بأستهزاء : صدگتك يا ياسين
ثم أردفت : بس شنو أتوقع من واحد مثلك أبو أنتحر
تقدم لكي يضربها لكن :.....
*
*
مع محبتي وأحترامي لكم

البارت القادم يوم الجمعة أن شاء الله
وموعد تنزيل البارت فقط يوم الجمعة في الساعة 10:00 مساءً بتوقيت العراق



تعديل Miss mystery; بتاريخ 20-02-2019 الساعة 12:27 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 20-02-2019, 01:04 AM
دكتورة مريم دكتورة مريم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: لا تستهن بالأنثى/بقلمي


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
تسلمين عمري عالبارت الروعة
محمد الله يساعدة شكلة عندة مشكلة وية ابو
مريومة فدوة لگلبهة على هالعقل الي شايلتة
وان شاء الله تكسب حماتهة
مصطفى عرفنا شنو هي علتة
بس ما دام مريوم ويا راح ترجع مثل مجان قبل
عمار البطل فديتة لين ان شاء الله بسببة راح يكدر يوسف يوصل للمى
ملاك الله يعينهة
ياريت لو تكول لعمهة على ابراهيم
لين اكيد يعرفون شلون يتعاملون وية هيجي نماذج
ابراهيم الله يمهل ولا يهمل
انصدمت بياسين متوقعت توصل الحقارة بي لهلدرجة اعتقد الي مخلا يمد ايدة على سارة ابوهة والله اعلم ساميا حيرة وشنو قصة بنت خالتهة وقصة امهة وبانتظارج على احر من الجمر
والله يوفقج 🌹🌹


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 20-02-2019, 08:49 PM
صورة أهدأأب الرمزية
أهدأأب أهدأأب غير متصل
𝒜ℋ𝒟𝒜ℬ
 
الافتراضي رد: لا تستهن بالأنثى/بقلمي


.










روؤؤعــهه

أبدعتـي.

َ
ساره لسا نفسي اعرف عنها اكثر.
احس الشخصيات كثيره مو قادره اركز عليهم
َ
لمى /جعفر /يوسف /مريم
ذول اعرفهم.
بس فيه كلمه مافهمتها((علموود))

استناك الجمعه ان شاء ....••











.

الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1