غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 10-02-2019, 04:52 PM
rwaiah_709 rwaiah_709 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رواية تملاني عيونك فرح ، مثل الغيوم اللي ملت إراضينا مطر / بقلمي


ابطـــــال روايـــــتي 💍 ..
.
سلطـــان ..
- البطل - من اشهر الاطباء العرب في لندن
هادي وطيب مع الكل ، له هيبته في لندن والسعوديه
محب للشعر والروايات الرومنسيه والنصوص الغزليه
ومن كثر ما يقراهم عنده مكتبه خاصه لهالكتب وبعض الاحيان يكتب
عمره ٢٦ سنه
.
ديــــالا ..
- البطله - بساطتها هي اللي مميزتها
بنت من عايله غنيه انتقلت هي واهلها للندن بسبب شغل ابوها
متخرجه من الجامعه تخصص اداره واعمال
حبت تبتدي مسيرتها المهنيه والاقتصاديه بعملها كـ نادله في احد اشهر المقاهي ، عاشقه للقهوه والروايات وتبي تسوي لها بزنس مختص للقهوه وعشان كذا توظفت هالوظيفه
عمرها ٢٢ سنه
.
عبــد العزيـز ..
صديق سلطان ممرض بنفس المستشفى معاه
عصبي ومتهور بعض الاحيان لاكن طيبته تغطي على عصبيته
ورغم عصبيته الا انه يسمع لقلبه دايم وجاهل عقله
فـ سهل جدا انك تلعب عليه بمسمى الحب
عمره ٢٤ سنه وعايش مع اخته بـ لندن
.
ليـــان ..
صديقه ديالا المقربه مره توفوا اهلها بحادث وهم مسافرين لـ لندن وقررت تستقر فيها وتكمل دراستها فيها تعرفت على ديالا وصارت صديقتها الوحيده ماتت احاسيسها وطموحاتها من ماتوا اهلها
عمرها ٢١ سنه
..
.
.

قبــــل سنتـــين ..
وفي احد الاحياء الفخمه بالرياض
دخل ابو ديالا بفرح : ديالا ديانا دانه تعالوا بسرعه
ديالا بسرعه : سم
دانه بطفوليه : نعم
ابو ديالا ابتسم : سم الله عدوك يبه جيت اقولكم بعد اسبوعين راح ننقل للندن
الكل : نعم ؟!
ابو ديالا ضحك : وشفيكم ؟ بننقل للندن بنعيش حياة حلوه هناك ان شاء الله
ام ديالا : بس يا...
قاطعها ابو ديالا : لا بس ولا شيء يلا جهزوا اغراضكم من الحين
ديالا بخنقه : طيب تعودت على السعوديه يبه ماقدر
ابو ديالا بحنيه : راح تتعودين ان شاء الله
عنــــد سلطــــان ..
ابو سلطان بفخر : بترفع روسنا ان شاء الله
سلطان ابتسم بحزن : باذن الله
ابو سلطان : اذا ناقصك شيء لا يردك الا لسانك
سلطان : ان شاء الله وين امي ؟
ابو سلطان : بغرفتها
سلطان مشى بسرعه ودخل غرفة امه اللي تبكي وتدعي له بعد صلاتها
سلطان بخنقه : يمه لا تتعبين نفسك
ام سلطان تبكي : كيف ما اتعب وضناي ونور عيني بيفارقني
سلطان مسح دموعها : والله كل ماجتني فرصه بجي للسعودية وبكلمك كل يوم ان شاء الله بس لا تتعبين
ام سلطان ابتسمت من بين دموعها وباست راس سلطان وتحضنه : الله يوفقك يارب وترجع لنا
سلطان ابتسم : اي هاذي امي اللي اعرفها
بعــــد سنتــــين ..
سلطان عقد حواجبه e : لماذا لم تخبروني باكرا ؟
الممرضه e : نحن اسفين دكتور سلطان لاكن الانابه عليك اليوم
سلطان مسح على وجهه بعصبيه وبهمس : الله ياخذهم كل ماقربت رجعتي للسعوديه انجنوا
الممرضه تنحنحت e : هل قلت شيء ؟
سلطان بامر e : لا يهم انني مشغول اليوم ولا يمكنني الانابه حسنا
الممرضه e : لاك...
قاطعها سلطان بحده e : انتهى الموضوع تركها وطلع
عنــــد ديــــالا ..
ديالا بترجيء : يبه تكفى
ابو ديالا : ديالا انجنيتي كيف تبين اخليك تشتغلين في مقهى ؟!
ديالا باقناع : يبه صح قلت لك بفتح بزنس للقهوة وكذا
ابو ديالا تنهد : ايه
ديالا ابتسمت : هاذي راح تكون بدايتي وعشان اتعلم اشياء القهوه وكذا
ابو ديالا ناظرها وماحب يكسر خاطرها : خلاص تم
ديالا فرحت وباست راس ابوها : الله يخليك لنا
ابو ديالا ضحك : ويخليكم لي
قامت بوناسه وركضت لغرفتها
عنــــد ليــــان ..
جالسه بالحديقه ودموعها تنزل
ليان بتعب وتبكي : اه يايمه ليه تركتوني ليه ليش مامت معاكم - بصراخ - تعبت من ذي الدنيا خلاص
قامت ورجعت لشقتها وهي تبكي
الدنيا قست عليها كثير
عايشه بغربه
واهلها متوفين
ولا عمان او خوال يسألون
حست انها ولا شيء بذا الدنيا
ليان مسحت دموعها : اسفه يمه اسفه يبه بس ما اقدر اوفي العهد اللي عهدته ماقدر اكمل دراستي واوصل للي ابيه وانتم مو معي اسفه
مشت وهي مقرره بكرا تنفصل من الجامعه
عنــــد سلــــطان ..
عبد العزيز ناظره وضحك : وشفيك منفس
سلطان من غير نفس : عز اسكت تكفى
عبدالعزيز فقع ضحك : قلي وش السالفه وماراح تسمع صوتي
سلطان تنرفز : الله ياخذهم يدرون اني الاسبوع الجاي بروح للسعوديه وارجع كرفوني كرف امس ناوبت واليوم يبوني اناوب بعد خير
عبدالعزيز حشره ضحك : خلاص ارتاح وماعليك منهم
سلطان : المهم الليله عازمك على كوفي اسحب وشف وشبيجيك
عبدالعزيز تحمس : فيها اكل السالفه ليه لا
سلطان ضحك : مايهمك الا بطنك
عنــــد ديــــالا ..
المدير ابتسم e : ماهو الوقت المناسب حتى تبدئين عملك ؟
ديالا بحماس e : اليوم
المدير بصدمه e : اليوم !
ديالا ابتسمت e : نعم فـ انا بكامل حماسي واستعدادي
المدير ضحك e : حسنا انسه ديالا يمكنك البدء بالعمل هاذا المساء
ديالا بشكر e : شكرا لك
المدير e : العفو نتشرف بك الان يمكنك الطلب من احد الموظفين باعطاءك الزي الخاص
ديالا ابتسمت e : حسنا وشكرا مره اخرى وطلعت
ديالا بنفسها : افف حماس مليون واخيرا بسوي اللي في بالي
اعطوها اللبس الخاص ويعلمونها كيف تشتغل
تســــريع احــــداث ..
دخل الكوفي وجلس على احد الطاولات
طلع جواله واتصل على عبدالعزيز اكثر من مره بس مارد
جت له ديالا ومبتسمه e : كيف اخدمك ؟
سلطان لف عليها وابتسم e : انتظر صديقي فقط
ديالا بعفويه e : حسنا ومشت
سلطان بتفكير : وجهها مو غريب علي
دخل عبدالعزيز للكوفي وشاف سلطان وراح له
سلطان بهدوء : كنت بطلع قبل شوي وشعندك تأخرت
عبدالعزيز اخذ نفس : عمليه
سلطان ضحك : قل كذا طيب اسمع وشتبي
عبدالعزيز : ياولد هنا عندهم حلا تمخمخ مخمخه اف دمار
سلطان فقع ضحك : اطلب على ذوقك
عبدالعزيز شمر اكمام بلوفره ومتحمس : ابشر يابو ناصر
اختار ونادى احد النادلين
موظف بصوت عالي e : ديال طاوله ١٠
ديالا تنرفزت : اسمي ديالا ديالا استعغرت وراحت للطاوله
ديالا تنهدت e : كيف اخدمكم ؟
عبدالعزيز بهمس : النفسيه ** - بصوت مسموع e - اريد ان اطلب
ديالا طلعت ورقة وقلم e : تفضل
عبدالعزيز قالها اللي يبغونه وراحت
سلطان بتفكير : احس اني شفت ذا الملامح من قبل
عبدالعزيز غمز له : منت بهين
سلطان بحده : عزيز
عبدالعزيز انخرش : خلاص بنسكت
بعــــد ١٠ دقايــــق ..
جابت ديالا القهوه وحطتها على الطاوله
عبدالعزيز بهمس مسموع : سلطان شكلها عربيه
سلطان قرصه : يال** اسكت
ديالا فقعت ضحك
وسلطان وعبدالعزيز يناظرونها بصدمه
ديالا وهي تضحك : اي عربيه وسعوديه امروا ؟
عبدالعزيز ضحك : هلا بالعيال
ديالا بضحك : اهلين
سلطان وهو يتفحصها : والله احسني شفتك
ديالا ابتسمت : ممكن عشاني اشبه ابوي
عبدالعزيز استغرب : وشسالفتكم
ديالا بسرعه : اسمعوا الساعه ١١:٣٠ اخلص نتقابل بالحديقه اللي قدام الكوفي واقولكم كلشيء
عبدالعزيز ابتسم : تمام في انتظارك
ديالا ابتسمت وراحت تجيب الحلا اللي طلبوه
سلطان تذكر وفز بفرحه : تذكرت تذكرت
عبدالعزيز تحمس : من هو
سلطان ابتسم : ابوها اتوقع سالم الـ***** هو المدير لفرع شركة ابوه هنا
عبدالعزيز بصدمه : اما عاد طيب اللي اعرف ان هالعائله الله معطيهم بنتهم ليه تشتغل هنا
سلطان تنهد : علمي علمك
بعــــد ساعــــات ..
عبدالعزيز ضحك : ويت ويت ماعرفنا وش اسمك
ديالا ابتسمت : اسمي ديالا سالم الـ*****
سلطان ضحك بثقل : قلت لك
عبدالعزيز تنحنح : اسمحي لي عن اللقافه معروف ان عايلتكم غنيه ليه تشتغلين بالمقهى ؟
ديالا تنهدت : توقعت بتسأل ذا السؤال ااء انا مخططه اني افتح بزنس للقهوه وكذا وقررت اشتغل عشان اتعلم وعقبها افتح مقهاي الخاص
عبدالعزيز ضحك : كفو والله
سلطان كان يناظرهم بابتسامه وساهي
ديالا بعفويه : امم قربنا لبيتي شكرا تعبتكم معاي
سلطان بثقل ابتسم : لا وشدعوه ونستينا والله بس ماراح نروح الا اذا شفناك داخله بيتكم
ديالا ضحكت بخفه : مايحتاج والله
سلطان ضحك برجوله : اصلا انا بالحي اللي جنبك ذا اللي بيطقها كعابي
عبدالعزيز بسخريه : ههاي من قال الحين اقول للسواق يجيب سيارتي
ديالا ودعته : مع السلامه
عبدالعزيز بصوت عالي : نتلاقى مره ثانيه
ديالا ضحكت وصرخت : اكيد
مشوا وعبدالعزيز واقف بمكانه يحتري السواق
ديالا بفضول : دكتور
سلطان ابتسم : هلا
ديالا بواقعيه : الحين يعني انتوا كا دكاتره عرب تتعرضون لشيء ؟ كتنمر او عنصريه لان مأخذين عننا صورة سيئه
سلطان اخذ نفس ويناظر الشارع : كل انسان لازم بمر بشيء يحطمه او يأثر بنفسيته بس انتي وش مهمتك ؟ انك تتجاهلين ولا تسمعين - ابتسم - وانتي ماشاء الله بتصيرين سيدة اعمال وبيجونك ناس يحطمونك اكثر مننا صدقيني تجاهلي ووضعك بيكون تمام
ديالا ضحكت : مشكور والله عطيتني تمهيده المهم وصلت لبيتنا تعبتك معي دكتور مره ومشكور مره ثانيه
سلطان ضحك : لا عادي لا تعب ولا شيء ان شاء الله نتلاقى من جديد
ديالا ابتسمت : اذا ربي كتب باذن الله
سلطان ودعها : مع السلامه
عنــــد ليــــان ..
تناظر صورها هي واهلها ولحظاتهم السعيده المغموره بحنان وتبكي
ليان بدموع : اشتقت لكم وربي اشتقت - مسحت على وجيهم ومبتسمه - نتلاقى بالجنه ان شاء الله
باست الصور ورجعتها للعلبه
رن جوالها وكانت ديالا
ليان بتعب : الو
ديالا بعفويه : هيلو - انصدمت لما سمعت صوتها - لءءليان وشفيك تعبانه ؟
ليان بكت : ديالا كل يوم اتقطع قطعه ورا قطعه فراقهم هد حيلي ياديالا هده هد
ديالا بحيره : والله ليان مدري وش اقولك
ليان بهدوء : بكرا بنفصل من الجامعه
ديالا بصدمه : ليان !
لبان تنهدت : ابي الحقهم خلاص
ديالا عدلت جلستها وباقناع : ليان تخيلي لو اهلك عايشين الحين بيرضون باللي تسوينه ؟ طبعا لا ليان انتي وعدتيهم ولازم توفينه
ليان نزلت دموعها : ماقدر
ديالا تنهدت : صدقيني اذا وصلتي لحلمك بتحسين بفخر انك حققتي الوعد شهادتك هي اللي بتعزك يا ليان
ليان ضحكت بسخريه : ديالا تدرين من توفوا اهلي ومحد اتصل علي ! محد سأل عني مع انهم يدرون اني عايشه محد بقى لي
ديالا ابتسمت بهدوء : وانا ؟ وين رحت ليان انا اختك وصديقتك وخالتك وعمتك واللي تبين بس لا تنزل دموعك
ليان مسحت دموعها وضحكت : اشتقت لك ابي اشوفك
ديالا ضحكت : تخيلي ليان تعرفين الدكتور سلطان ناصر الـ*****
ليان : اي اي عرفته وشفيه
ديالا قالت لها كل شيء
ليان ضحكت بتعب : حبيت
ديالا ابتسمت : الصباح ابي اشوفك واتفاهم معك
ليان : خليها يوم ثاني
ديالا : اك بس قريب
ليان ضحكت : ان شاء الله
بيــــوم جديــــد ..
عبدالعزيز بملل e : ماذا تريدين ؟
الممرضة بدلع e : هيا عبدالعزيز انا احبك
عبدالعزيز بعصبيه : حبك برص
الممرضه تنحنحت بنعومه e : حبيبي بك شيء ؟
عبدالعزيز بقلة صبر e : ابتعدي عني وحبك امحيه - بقرف - وانا لا ولن احب اناس بمثل اشكالك مشى وتركها بصدمتها
الممرضه بخبث e : ستندم صدقني ستندم
عبدالعزيز مشى وهو يلعن فيها ويسب
سلطان سمعه ومسكه : هوب هوب هوب وشفيك ؟
عبدالعزيز بعصبيه : الـ***** ذي - يقلد صوتها - اننن ايام لوف تو اننن
سلطان فقع ضحك : خلاص ارتاح
عبدالعزيز بخبث : الحين بعلمك وشلون برتاح
مشى لمكتب المدير ودخل e : صباح الخير
المدير ابتسم e : صباح الخير عبدالعزيز ما حالك يارجل ؟
عبدالعزيز ابتسم e : لست بخير
المدير عقد حواجبه e : لماذا ؟
عبدالعزيز قال له كلشي وبثقه e : ولديك خياران يا تقيلوها من عملها او انا استقيل
المدير e : يارجل لا نريد ان نخسرك لاكن سنقيل هاذه العاهه لاجلك
عبدالعزيز ابتسم بخبث e : شكرا لك
طلع من عنده وهو مروق
سلطان سحبه وبخوف : وش سويت ياخبل ؟
عبدالعزيز ضحك : اصبر وشفيك
سلطان رفسه : عزوز وشمسوي
عبدالعزيز بروقان : ولا شيء بخليها تندم على الساعه اللي قالت فيها - يقلدها بالعربي - هيا عبدالعزيز اانننن انا احبك اننن - رجع لصوته - حبها عقرب يلدغها لدغ ان شاء الله
سلطان فقع ضحك : كفو والله
عبدالعزيز ضحك : اعلمها الحين
جت له الممرضه وتبكي e : لماذا فعلت هكذا ؟!
عبدالعزيز ابتسم بميلان e : واجبي فقط
الممرضه حقدت e : اكرهك
عبدالعزيز ضحك e : واخيرا شكرا لقد صنعت هاذه الكلمه يومي
الممرضه بكت وراحت
سلطان يصفر : كفو كفو كفو
عبدالعزيز برزه تضحك : سلطان شغل شيله شغل
سلطان يضحك ويكتب باليوت
عبدالعزيز بهمس : بسرعه ياكلب
سلطان يضحك : اصبر ياحمار
شغل وعبدالعزيز لبس نظاراته الشمسيه وشق ورقة ولفها على اساس انها دخان وحطها بفمه وسلطان ميت ضحك
عبدالعزيز : خلاص سكرها
قفل سلطان ونزلت دموعه من الضحك : يقلع شكل روقانك ياشيخ
عبدالعزيز ضحك : اهم شيء شفت سلطان ناصر الـ***** يضحك من قلبه
سلطان وقف ضحك : اما
عبدالعزيز ضحك : والله
عنــــد ديــــالا ..
ابوديالا : ايه كيف شغلك ؟
ديالا ابتسمت : كويس
ابوديالا تنهد : ديالا مو براضي بشغلك ذا
ديالا بتحلطم : يبه شفيك مو انت قلت امس انا راضي وش غير حالك
ابوديالا : ديالا افتحي مقهاك بدون ذا الشغل تعلمي بنفسك
ديالا برفض : توء توء توء اصلا مرتاحه بذا الشغل
ابوديالا تنهد : الله يهديك بس
ديالا ابتسمت وقامت : صدقني اذا صار اللي براسي بتقول ياليتني وافقت على طول ومشت
عنــــد ليــــان ..
طلعت من الجامعه ودايخه
قطعت الشارع بدون ما تنتبه الا وسيارة شاطفتها
ليان والدم يصب منها من كل جزء بجسمها وتضحك بذبول : اخيرا بلحقكم وبدت تفقد وعيها تدريجيا
**** بصراخ e : اتصلوا على الاسعاف
فتح جوالها على الاقل يعرف احد
ما كان فيه الا رقم واحد فقط وهو رقم ديالا
اتصل بسرعه على امل انها ترد
عنــــد ديــــالا ..
رن جوالها وهي تقرأ احد الروايات المفضله عندها
استغربت ان ليان مكلمتها بالعاده هي تبادر وتتصل
ديالا : الو
**** e : هل تعرفين صاحبة الهاتف ؟
ديالا بخوف e : نعم ما بيها ؟
**** تنهد e : اصبيت بحادث سير
ديالا بهستريا تضحك : هيه تمزح انت - بصراخ - ماراح تموت ليان قويه ماراح تموووتتت
**** e : لا افهم ما تقولين لاكن سننقلها الى مشفى ****** جنوب لندن وقفل
ديالا قامت بسرعه ولبست اي شيء وطلعت للسواق e : شغل السياره بسرعه
السواق بربكه e : لاكن انسه ديا...
قاطعته ديالا بصراخ e : قلت لك شغلها الان
السواق خاف من عصبيتها وراح للسياره وشغلها
ركبت ديالا وقالت له اسم المستشفى ومشى بسرعه نفس ماقالت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 10-02-2019, 06:49 PM
rwaiah_709 rwaiah_709 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تملاني عيونك فرح ، مثل الغيوم اللي ملت إراضينا مطر / بقلمي


دخلت الممرضه بسرعه e : دكتور سلطان لديك عملية طارئه
سلطان قام بسرعه ولبس روبه - هذاك اللي يلبسونه الدكاتره - ومشى e : مانوع الحادث ؟
الممرضه e : حادث سير
عبد العزيز ركض وسحب سلطان لغرفة العمليات : بسرعه ياولد
سلطان دخل وعبدالعزيز وراه
دخلت ديالا المستشفى وتسأل عن ليان
الممرضه تهديها e : انها في غرفة العمليات لا عليك سوف تكون بخير اطمئني
ديالا بصراخ وتبكي : اختي هاذي مو صديقتي اختي خايفه عليها
جلست على الكراسي اللي قدام الغرفه وتبكي
ديالا بدموع : ليان لا تروحين
الممرضه رحمتها e : لا تبكين ستكون بخير
ديالا بكت وحضنت الممرضه
بعـــــد ساعـــــات ..
طلع سلطان وشاف ديالا
ماعرفها وتنحنح e : لو سمحتي
ديالا رفعت راسها وبكت : دكتور قول مافيها شيء ليان حيه باقي صح
سلطان انصدم : تعرفينها ؟
ديالا بتوتر : دكتور قول
سلطان تنهد : كسر في يدها ورجلها وجاها نزيف براسها ووقفناه احتمال تكون فاقده الذاكره موقتا ديالا ليان اذا كانت فاقده الذاكره نحتاجك كثير كثير
ديالا مسحت دموعها : ان شاء الله - وبترجيء طفولي - ممكن ادخل عندها شوي ٥ دقايق بس تكفى
سلطان غض بصره لا ينجذب لها ورحمها : اول ما ننقلها لغرفة خاصه ان شاء الله ومشى
عنـــــد عبــدالعــزيز ..
طلع من العمليات وهو متأكد انه يعرفها
مر عليه ملامح وجهها
كانت تشبه خالته كثير تنهد وابتسم بذبول : الله يرحمك ويسكنك فسيح جناتك
راح وهو يفكر فيها
عنـــــد ليـــــان ..
صحت وهي تبكي بطفوليه : ابي ديالا جيبوها
عبدالعزيز قال لهم هو بيكون ممرضها الخاص
دخل غرفتها وشافها تبكي ابتسم وجلس جنبها : ليان وشفيك
ليان شافته وبكت : مابي اتذكر مابي
عبدالعزيز تنهد : وش اللي ماتبين تتذكرينه ؟
ليان مسكت راسها وتبكي : اتذكر وجهك بس مدري مين
عبدالعزيز اعطاها ابره منومه
تخدرت ليان وهي تهلوس بديالا : جيبوا ديالا
عبدالعزيز استغرب وطلع من غرفتها ويبي يعرف من ديالا
فكر انها ديالا اللي قابلها قبل كم يوم بس مادخلت مخه
دخل مكتب سلطان وينتظره يجي
دخل سلطان بتعب وهو يغلغل يده بشعره البني الكثيف
عبدالعزيز تنهد : الله جابك المريضه اللي تو تنادي باسم ديالا تتوقع مين
سلطان جلس بتعب : ديالا سالم
عبدالعزيز بصدمه : اما عاد
سلطان ضحك بتعب : حتى انا انصدمت زيك والله
عبدالعزيز قام : وينها ؟
سلطان بعدم مبلاه : مدري كانت قدام غرفة العمليات
طلع عبدالعزيز وراح للمكان اللي قاله سلطان
لقاها جالسه وتناظر الباب
عبدالعزيز ابتسم وجلس جنبها : ديالا
ديالا فزت وناظرته : عبدالعزيز ااء هلا
عبدالعزيز ضحك : باين عليك كنتي تفكرين - ابتسم - ماودك تشوفين ليان ؟
ديالا برجفه : ليان بخير صح - بكت - كل الناس تركوها مابقى لها الا انا احس اني خذلتها - ناظرت عبدالعزيز بضعف - انا ماخذلتها صح ؟
عبدالعزيز استغرب من كلامها ورحمها ابتسم بذبول : لا ماخذلتيها ولا راح تخذلينها
ديالا مسحت دموعها : ابي اشوفها
عبدالعزيز بعفويه : مع انها نايمه بس تعالي
قام وقامت معه وراحوا لغرفة ليان
دخلت ديالا وماتحملت شكلها وبكت وتمسك يدها : ليان اصحي انا هنا ماراح اتركك زي خوالك واعمامك واصحابك ليان انا ديالا ديالا اختك اللي قبل ماتكون صديقتك قومي يلا
ليان تحركت بانزعاج وفتحت عيونها ببطئ وشافت ديالا تبكي
ليان ابتسمت بذبول : انا ليش ما مت ؟
عبدالعزيز وديالا انصفقت وجيهم
ليان لف على ديالا : لا جد ليش ماخلوني الحق اهلي ليه
ديال حضنتها وتمسح على شعرها : ليان تعوذي من ابليس ماينفع ذا الكلام
ليان كانت صامته ودموعها تنزل
عبدالعزيز تركهم وهو يفكر بكلامهم
ليان وهي تمسح دموعها : ديالا اوعديني ؟
ديالا تنهدت : وعد
ليان : ماراح تتركيني لو يصير اللي يصير
ديالا حضنتها : وعد والله
بعـــــد ساعـــــه ..
دخل عبدالعزيز بعد ما استغرب من هدوءهم
كانت ليان نايمه بحضن ديالا وديالا راسها مايل ونايمه
عبدالعزيز كتم ضحكته وطلع
سلطان ضربه على رقبته بخفه : وش تسوي
عبدالعزيز فز بخوف ويرجف : الله ييلاك بجن لا يصومون ولا يصلون ياكلب
سلطان فقع ضحك : لا حبيت افاجئك وراك ترجف ؟
عبدالعزيز مسك يده ولواها : تدري وين ضربتني انت ؟
سلطان بالم : توبه يازق فك
عبدالعزيز بانتصار : من عمك ؟
سلطان بعباطه : ااء عمي زيد وعمي محمد وعمي عبدالله
عبدالعزيز لواها زياده : من عمك ؟
سلطان بالم : عز عز
عبدالعزيز فك يده وابتسم بانتصار : يابيبي لا تعيدها تمام
سلطان بالم : شكلك تبيني ارجع لاهلي وانا مكسر
عبدالعزيز ضحك : حلوه الفكره نبدا ؟
سلطان مشى وهو متألم ويضحك : لا والله امزح
مشت من جنبهم بنت ومتخرفنه عليهم
سلطان همس لعبدالعزيز : هيه ولد ذي وشفيها مفهيه
عبدالعزيز فقع ضحك ويناظرها وكانت ضحكته جميله
البنت خقت اكثر وفتحت فمها
سلطان حشره ضحك وتنحنح e : لو سمحتي
البنت استانست وردت بسرعه e : نعم
عبدالعزيز وده يضحك بس سلطان يقرصه
سلطان ابتسم وبانت غمازاته ولابس نظارته اللي زادته وسامه e : هل تريدين شيء او خدمه ؟
البنت بفهاوه e : انتم جميلون حقا هل انتم عرب
عبدالعزيز استحى وخبى راسه بظهر سلطان
سلطان باحراج e : شكرا لك نعم اننا عرب
البنت استانست e : من اين
سلطان قرص عبدالعزيز بمعنى تكلم
عبدالعزيز تنحنح e : السعوديه
البنت طقتها ميانه e : قرأت عن السعوديه ولاكن لم اعلم انكم جميلين لهاذا الحد
سبطان همس لعبدالعزيز : حسيت بالبنات اذا احد مدحهم بالله عزيز صرفها
عبدالعزيز حشره ضحك e : اسفين لاكننا منشغلين شكرا للطافتك
سحب سلطان ومشى
سلطان باس راسه : اشكر ام اللي جابتك يلعنم زينك
عبدالعزيز فقع ضحك : وش يلعنم زينك ؟ سلطان انا عز عز مو زوجتك
سلطان عطاه نظره : ودك بصفقه على رقبتك
عبدالعزيز ضحك بوهقه : لا نمزح عاد يابو ناصر الله يهديك
سلطان سكت بعدها ضحك : بس والله انك كفو
عبدالعزيز برزه : اعرف ان عندك خوين تحتزم فيه بالشدايد
سلطان فقع ضحك : بس خل الشدايد تجي ما اشوف الا غبرتك
عبدالعزيز قرصه : هاذي جزاتي ياحمار
سلطان ضرب رقبته وانحاش
عبدالعزيز بالم : يالله انك تاخذه يالله
سلطان من بعيد ويضحك : استغفر
عبدالعزيز لحقه
عنـــــد ديـــــالا ..
صحت وهي تحس بخمول
قامت وعدلت وضعية ليان وراحت تغسل وجهها
طلعت من غرفة ليان وهي تشوف عبدالعزيز يركض ورا سلطان
عرفت من ركضتهم انهم يتناقرون وضحكت
عبدالعزيز مسك سلطان وبهمس : وش قلت لك انا ؟
سلطان بهمس : عز شوف ديالا تناظرنا وتضحك اثقل
عبدالعزيز ابتسم بخبث ولف على ديالا وبصراخ : ديالا
سلطان همس بوهقه : يلعن ابليسك استغفر الله وش تسوي ؟
ديالا راحت لهم وتضحك : هلا
عبدالعزيز وهو يمسح على دقنه : وشالحل مع اللي يضربونك في مناطق غير قابله للضرب
ديالا بتفكير : اامم رد الضربه بنفس المكان
سلطان بترجيء : ديالا افزعي لي ادري انك كفو يلا
ديالا ضحكت بخبث ورفست رجول عبدالعزيز وسحبت سلطان
وانحاشوا
عبدالعزيز بفهاوه : حلالك رجولي وربي الله ياخذك ياسلطان حظك قايم
عنـــــد ديـــــالا وسلطـــــان ..
سلطان وقف وهو يلهث ويضحك : والله انك ذيبه
ديالا ضحكت : افا عليك بالخدمه
سلطان اخذ نفس : مشكوره
ديالا ضحكت : وشذا الرسميه ياولد صرتوا اخوياي
سلطان فقع ضحك : بالله ؟
ديالا ابتسمت : اي والله
سلطان ابتسم ومشى : طيب ياخويتنا الجديده نتقابل بعدين
ديالا ضحكت : ان شاء الله
عبدالعزيز مسك سلطان ومفهي : سلطان تدري حظك داعس الف
سلطان فقع ضحك : ليه
عبدالعزيز بهيام : هالمزيونه مسكت يدك وانحاشت فيك اهخ بس
سلطان بحده : تستهبل
عبدالعزيز بنظره : كلتبن ومشى
عنـــــد ليـــــان ..
صحت وهي تون من وجع راسها
بدت تبكي وتهمس بطفوليه : يارب يروح مره يوجع
ضغطت الزر وجت لها ممرضه
الممرضه بابتسامه e : اهلا مابك ؟
ليان تبكي من الوجع : راسي يوجعني
الممرضه e : لا افهم ماتقولين لاكن هل انتي عربيه ؟
ليان هزت راسها بالايجاب وتبكي
طلعت الممرضه وعبدالعزيز يمشي قدامها
الممرضه e : عبدالعزيز
عبدالعزيز لف عليها e : ماذا
الممرضه e : المريضه ليان تتألم وتتحدث بالعربيه ولم افهمها
عبدالعزيز e : حسنا اذهبي
مشت الممرضه وعبدالعزيز دخل عندها
ليان بكت زياده لما شافته : اطلع اطلع مابي اتذكرك مابي
عبدالعزيز تنهد وبحنيه : ليان فيك شيء ؟
ليان تبكي وببراءه : راسي راسي يوجعني
عبدالعزيز طلع ونادى سلطان
سلطان بدا يفحصها وعبدالعزيز معه
سلطان : صداع وبيخف ليان كم لك من يوم مانمتي زين
ليان ببراءه : من اسبوع تقريبا ما انام الا ساعه واصحى من وجع راسي
عبدالعزيز توتر : سلطان لا يكون اللي ببالي
سلطان رفسه : لا تفاول ياخذ شكلك اصبر
سلطان طلع ونادى دكتور مختص بالراس
الدكتور بعد مافحصها وباسى e : يوجد لديها ورم في الرأس
عبدالعزيز همس بصدمه : لا ياشيخ
سلطان e : هل هو خطير ؟
الدكتور تنهد e : نسبة نجاح العمليه ٧٥% فقط
عبدالعزيز ارتاح e : ماهو الموعد المناسب لاجرأ العمليه ؟
الدكتور e : هاذا الاسبوع قبل ان يكبر
سلطان e : حسنا شكرا لك
الدكتور e : العفو واجبنا وطلع
لفوا وشافوا ليان ساهيه ودموعها تنزل
عبدالعزيز همس لسلطان : اكثر وحده حزنان على عيشتها المسكينه
سلطان تنهد : خلها على ربك
ليان رفعت راسها وشافتهم يتهامسون وببراءه : لا تفكرون كيف بتعلموني سمعت كل شيء ان عندي ورم بالرأس ونسبة نجاح العمليه ٧٥% وعمليتي هالاسبوع
سلطان بضيقه همس لعبدالعزيز : ياولد كسرت خاطري
عبدالعزيز تنهد وطلع ووراه سلطان
بالسعـــــوديهه ..
*** تنهدت بحزن : اهخخ يا امل رحتي وحنا رحنا
**** بتفكير : تتوقعين ليان بخير وربي خايف عليها ارسلت رجال يلفون كل لندن يدورونها ما لقوها
*** نزلت دموعها : ياقلبي هي والله لو القاها ما اخليها تعرف وش الحزن لاخلي حياتها كلها فرح
**** تنهد : يارب مافيها شيء وبخير يارب
*** ابتسمت وسط دموعها : الا وشلون عبدالعزيز قطع ولا عاد يتصل ولا شيء
**** ابتسم : تلقينه مشغول الطب مو سهل
*** تنهدت : اي والله الله يوفقه ويرجع لنا سالم
عنـــــد ديـــــالا ..
كانت تمشي راجعه لبيتها متأخره على دوامها
بنص الطريق رن جوالها وكانت ليان
استغربت وردت : الو
عبدالعزيز بهمس : هيه ديالا انا عزوز
ديالا استغربت : ااء هلا عبدالعزيز وش فيها ليان ؟
عبدالعزيز تنهد : والله مدري وش اقولك
ديالا توترت : تكلم
عبدالعزيز بسرعه : ليان فيها ورم بالرأس وعمليتها الاسبوع هاذا
ديالا بكت وسكرت بوجهه
ديالا ببكي : اهخ ياليان اهخ
وصلت للبيت ومتجاهلة اسئلة اهلها
بدلت ملابسها للبس الشغل وطلعت
ابوديالا بتوتر : فيها شيء اكيد
ام ديالا خافت عليها وجلست وهي متوتره
تعرف ديالا اذا كانت متضايقه ماترد على احد
عنـــــد ليـــــان ..
كانت تلعب باصابعها بطفش وبراءه
من بعد وفاة اهلها وهي انقلبت روحها لبياض وبراءه
صارت تخاف حتى من النمله
ماتدري وش اللي قلب حالها لاكن ودها ترجع ليان اللي قبل
اللي ماكانت تعرف معنى الحزن اصلا اللي ابتسامتها ما تفارق ثغرها القويه ولا يهزها شيء
ماندري ممكن بسبب شخص قريب ترجع ليان القديمه ..
دخل عليها عبدالعزيز ومعاه اكلها ومبتسم
ليان بلعت ريقها ببراءه : ممكن اسألك سؤال ؟
عبدالعزيز بابتسامه : تفضلي
ليان بحيا وبراءه : انت تعرفني احس اني شايفتك من قبل
عبدالعزيز بكذب : لا ما اعرفك
ليان : ولا مرت عليك ملامحي ؟
عبدالعزيز بلع ريقه : تبين الصدق
ليان بطفوليه : يب
عبدالعزيز توتر : ايه احس اني اعرفك
ليان تضيع الموضوع : متى عمليتي ؟
عبدالعزيز تنهد : الثلاثاء
ليان بخوف طفولي : طيب بيطول وراسي بيوجعني ولا لا
عبدالعزيز ضحك بخفه : امم مدري انا ممرض بس
ليان ميلت فمها ببراءه : ااء ممرض اكيد تعرف ولو شيء بسيط
عبدالعزيز ابتسم : لا ما اعرف
طلع من عندها واتصل على جده بسرعه
جده : الو
عبدالعزيز بسرعه : هلا يبه وشلونك
جده ابتسم : بخير انت وشلونك ان شاء الله بخير
عبدالعزيز : الحمدالله يبه انتوا لقيتوا ليان بنت خالتي امل ولا لا ؟
جده بحزن : لا والله وانا جدك مالقيناها
عبدالعزيز بسرعه : تمام اوصف لي شكلها ؟
جده تنهد بحزن : ماني متذكرها يابوي هي تشبه خالتك شوي
عبدالعزيز تنهد : بحاول ادورها ان شاء الله القاها
جده : ودوامك ؟
عبدالعزيز : خلوه فترة صباحيه بس
جده بحزن : لو لمحتها اتصل علي ياعبدالعزيز لا تقطع قلبي
عبدالعزيز : ابشر ابشر توصي على شيء ؟
جده : لا انتبه لنفسك
عبدالعزيز : ابشر مع السلامه
جده : بحفظه وقفل
عنـــــد ديـــــالا ..
كانت تشتغل وهي ساهيه ماحست الا الكوفي الحار منكب على رجلها
صرخت صرخه هزت المقهى كله
اجتمعوا عليها النادلين ويهدونها
طلع مدير المقهى يبي يعرف وشصاير
لمح وحده طايحه والنادلين حولها
راح لهم وبفضول e : مالذي حصل ؟
احد النادلين e : احد النادلات الجدد انسكب عليها القهوه الحاره
المدير دخل بينهم وشاف ديالا تبكي وساقها الى اخره احمر
المدير e : ادخلوها الى مكتبي وجيبوا الاسعافات الاوليه
قامت ديالا بصعوبه ومتسنده على نادله
عنـــــد سلطـــــان ..
اللي كان بنفس المكان

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 10-02-2019, 06:58 PM
rwaiah_709 rwaiah_709 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تملاني عيونك فرح ، مثل الغيوم اللي ملت إراضينا مطر / بقلمي


سمع صوت الصرخه بس ما اهتم
لحد ماطاحت عينه على ديالا ويناظر رجلها
قام لا شعوريا وراح عندهم وهمس : ديالا وشفيك
المدير بسرعه e : هل تعرف بالاسعافات الاوليه
سلطان بلع ريقه e : انني دكتور
المدير سحبه e : تعال معي
دخلوا ديالا وجلسوها
والمدير اعطى سلطان الصندوق
سلطان بدا يحط الكريم وديالا شاده على الكرسي ودموعها تنزل
سلطان ناظرها وتنهد : رخي نفسك شوي
ديالا ببكي : ماقدر يوجع
سلطان : ديالا ماقدر اعالجك كذا ارخي نفسك
ديالا ارخت نفسها وهي تتوجع من الم الحرق
سلطان طلع شاش ولفه على رجلها وابتسم : اذا طلع لك صدأ او شيء تعالي المستشفى
ديالا مسحت دموعها : تمام
طلع سلطان ودخل المدير وبفضول e : انسه ديالا ممكن ان اعرف ما المشكله ؟
ديالا e : سهيان فقط
المدير تكتف e : ماسببه ؟
ديالا نزلت دموعها e : اختي مريضه بورم في راسها وهي تمر بضغوطات كثيره
المدير رحمها وتنهد e : اااءء حسنا سوف اعطيك اجازه لمدة اسبوع
ديالت مسحت دموعها e : لا يحتاج
المدير e : لا نريد ان تأتي اصابات اكثر انك تحتاجينها اولا لرجلك وثانيا لاختك
ديالا e : حسنا شكرا لك
طلعت ولقت سلطان قدامها
ديالا ابتسمت بالم : شكرا تعبتك معي
سلطان ضحك بخفه وغمز لها : ولو صديقتنا الجديده واجبنا تعالي بوصلك
ديالا ضحكت بتعب : سلطان مايحتاج
سلطان : قدامي يلا
ديالا ابتسمت ومشت معه
ركبت ديالا ورا وناظرها سلطان بنص عين
ديالا بتوتر : ااء وشبك
سلطان : تعالي قدام
ديالا بخجل : لا مابي مرتاحه هنا
سلطان ضحك : ترا ما اكل انا تعالي
ديالا تنهدت وركبت قدام
مشى سلطان وهم ملتزمين السكوت
وصلها لبيتهم وابتسم : وصلنا
ديالا ابتسمت بخجل : مشكور
سلطان ضحك : تمونين
ديالا ضحكت وسكرت الباب ودخلت بيتهم
تســـــريع إحـــــداث ..
ديالا وهي جالسه عند ليان اللي يجهزونها للعمليه
ديالا مسكت ليان ومبتسمه : خليك قويه
ليان ضحكت : ماعليك
دخل الدكتور e : ليان هل انتي جاهزه ؟
ليان بابتسامه e : نعم
الدكتور ابتسم e : حسنا الان سوف ننقلك لغرفة العمليات ونخدرك
ديالا بتوتر e : ااء دكتور كم نسبة نجاح هاذه العمليه ؟
الدكتور e : ٧٥%
ليان مسكت يد ديالا ومبتسمه : لا تخافين بكون بخير
ديالا بخنقه : ان شاء الله
جو الممرضات وحطوا ليان بالسرير المتحرك ودخلوها لغرفة العمليات
جلست ديالا قدام غرفة العمليات وهي متوتره
جلس عبدالعزيز جنبها وبنبره غريبه : ديالا ممكن اسألك
ديالا تنهدت : اسأل ؟
عبدالعزيز : ليان عندها خوال وعمان ولا لا يعني يسألون عنها ؟
ديالا : امم لا محد يسأل عنها من عقب وفاة اهلها ومحد سأل عنها
عبدالعزيز بلع ريقه : وش اسمها الكامل
ديالا باستغراب وشك : ااء ليه
عبدالعزيز بسرعه وتوتر : بسرعه ديالا
ديالا : ليه طيب عطني سبب مقنع واقولك
عبدالعزيز بقلة صبر : صدقيني اول ماتقولين لي اسمها وتأكد بقول لك
ديالا تنهدت : ليان فـ...
قطع كلامها الممرضه وهي تنادي عبدالعزيز
عبدالعزيز تنرفز : الله ياخذها اف برجع لك وبتقولين لي اسمها
ديالا رفعت حواجبها : طيب
مشى عبدالعزيز وديالا شاكه بوضعه
بعـــــد ٦ ساعـــــات ..
طلع الدكتور ويدور ديالا
ديالا فزت وراحت له e : ما حالها ؟
الدكتور ابتسم e : تم استئصال الورم ونجحت العمليه لكن يلزمها الراحه
ديالا ابتسمت e : حسنا متى تفيق ومتى تخرج من المشفى ؟
الدكتور ضحك e : لا داعي للعجله ااء سوف تفيق بعد ساعتين وخروجها من المشفى اذا تحسنت بشكل عام
ديالا تنهدت براحه e : شكرا لك
الدكتور e : العفو ومشى
رجعت البيت بعد ماتطمنت على ليان وارتاحت
ام ديالا ابتسمت : دوم هالبسمه وشفيك
ديالا تمددت على الكنبه براحه : نجحت عملية ليان
ام ديالا تنهدت بحزن وابتسمت : الحمدالله على سلامتها
ديالا : الله يسلمك
ام ديالا ضحكت : وشدخلك انتي
ديالا ضحكت بتحلطم : يماه
دخل ابو ديالا ومبتسم بفرح
ام ديالا ضحكت وبمزح : وشصاير بالدنيا لا يكون اليوم يوم السعاده العالمي
ابو ديالا ضحك : دوم ان شاء الله المهم بنرجع للسعوديه بعد ٣ ايام زياره ممكن ٣ اسابيع او شهر وبنرجع
ديالا نقزت بحماس : اخخ وناسه بنقعد شهر هناك
وركضت لغرفتها
عنـــــد عبـــدالعزيــز ..
راح للملفات وسأل عن ملف ليان
اعطته الموظفه وفتحه بشغف
شاف خانة الاسم ما كان مكتوب الا ليان
تافف بقهر ورجعه لها
قابله سلطان وهو مستغرب منه : وشفيك انت
عبدالعزيز بقهر : تكفى سلطان ابعد عني
سلطان بهدوء : ماراح اتحرك من مكاني الا وانت قايل لي وشفيك
عبدالعزيز صرخ بعصبيه : سلطان ابعد عن وجهي
سلطان مشى وهو عارف عبدالعزيز اذا عصب مايشوف اللي قدامه
طلع من المستشفى وراح لبيته
لبس بنطلون وبلوفر اسود وجكيت طويل اسود مع نظاراته اللي مايشيلها غالبا
تعطر ولبس شوزه - الله يكرم القارئ - وطلع من بيته ومشى للمول
عنـــــد ديـــــالا ..
ديانا - اختها - بطفش : افف ديالا ابي اطلع للمول
ديالا ضحكت : طيب اطلعي ؟
ديانا : بس ابوي يقول لا توني صغيره وش صغيره عمري ١٦ وبعد شهرين بدخل ١٧
ديالا فقعت ضحك : لا صادق ابوي توك بزر
ديانا تنرفزت : ديالا
ديالا بضحك : هاه
ديانا بترجيء : بالله قومي خلينا نطلع
ديالا قامت : خلاص ابلعي هوا واسكتي بروح اقول لابوي
ديانا صفرت وبحماس : والله وبالله انك كفو
ديالا ضحكت ونزلت لابوها
ابو ديالا تنهد : بس لا تتأخرون
ديالا ابتسمت : ابشر وراحت لديانا
ديالا : يلا تجهزي
ديانا بصوت عالي : ياخي احبك
ديالا ضحكت وراحت لغرفتها تبدل
تســـــريع إحـــــداث ..
ديالا وهي تشوف السلاسل بحماس : ديانا وشرايك نشتري للبنات ؟
ديانا تحمست : قدام
اشتروا لبنات خالتهم وعمانهم كذا حالتهم كل مارجعوا للسعوديه ياخذون لهم هدايا بسيطه
ديانا : انا بروح لمحل الميكب تمام
ديالا : اك انا بفرفر المول
ديانا راحت وديالا تدخل من محل لمحل
ماحست بنفسها الا صاقعه بسلطان
ديالا شهقت بخوف e : لا ترى انت ؟
سلطان حشره ضحك ولا رد
ديالا تنرفزت : ياخذ ابو ام اللي جابتك
سلطان فقع ضحك : استغفري بسرعه
ديالا رفعت راسها وشهقت وبتوتر : سلطان يمه وشتسوي
سلطان فقع ضحك : وشتسوي زي ما انتي تسوين اشتري اغراض
ديالا ضحكت وحطت يدها على قلبها : يمه خرشتني
سلطان بضحك : بسم الله عليك المهم وشعندك بمحل ملابس الرجال
ديالا بفهاوه : توني الالحظ
سلطان ضحك : محششه
ديالا ضحكت : شكرا
سلطان : عفوا المهم تعالي عازمك
ديالا ابتسمت : ودي والله بس جايه مع اختي وشكلها تدورني
سلطان ابتسم : ذا اخر لقاء بينا هالفتره بعد كم يوم بسافر للسعوديه ودي اعزمك على اخر لحظه بس دام اختك معك مره ثانيه ان شاء الله
ديالا بعفويه : ان شاء الله المهم توصل بالسلامه
سلطان : الله يسلمك اشوفك اذا رجعت
ديالا ضحكت : اكيد مع السلامه
مشى سلطان وديالا راحت لديانا
ديانا بفهاوه : حركات ديالوه تعرفين ذا الحلو
ديالا ضربتها بخفه : كليتبن صديق بس
ديانا غمزت لها بخبث : وتتطور العلاقه من صديق الى حبيب ومن حبيب الى زوج ومن زوج الى ابو عيالك باذن الله
ديالا تنرفزت : انا الحيوانه اللي مطلعتك للمول امشي بس
ديانا كتمت ضحكتها ومشت وراها
عنـــــد ليـــــان ..
صحت وهي تحس بوجع في مكان العمليه
دخل الدكتور عليها وابتسم e : كيف حالك الان ؟
ليان ابتسمت بالم e : بخير لكن مكان العمليه يؤلمني
الدكتور e : لا باس الم ويزول هل تحتاجين شيء ؟
ليان e : لا شكرا
طلع الدكتور وليان قامت وراحت للنافذه
شافت المرضى يمشون ومعاهم ممرضين
ابتسمت بفرح : يوه اقدر اطلع وناسه
ضغطت الزر ودخلت ممرضه
الممرضه e : ماذا تريدين ؟
ليان بابتسامه e : هل يمكنني الخروج الى الحديقه
الممرضه e : انتظري دقائق
طلعت وراحت لعبدالعزيز
الممرضه e : هل انت الممرض الخاص بالمريضه ليان ؟
عبدالعزيز تنهد e : نعم
الممرضه e : المريضه تريد الخروج الى الحديقه قليلا
عبدالعزيز قام e : حسنا
مشى لغرفة ليان ودخل
عبدالعزيز ببرود : تبين تطلعين للحديقه ؟
ليان بحماس طفولي : يب يب
عبدالعزيز تنهد : طيب
راح لها ومشى معها وهو يسحب عمود المغذي معاهم
عنـــــد سلطـــــان ..
اتصلت عليه اسيل اخته
سلطان ضحك : دقت عاد والله ماتسكت
رد عليها : الو
اسيل بصوت عالي : سلطانوه اشتقت لك
سلطان فقع ضحك : تشتاق لك الجن فقعتي اذني
اسيل بدلع : لا تجي الا وانت جايب لي هديه
سلطان وهو يقلب بالملابس : وش تبين بسرعه انا بالمول
اسيل بحماس : اممم فيه شوز مره حلو بس موجود بلندن مانزل عندنا برسل لك صورته
سلطان بتريقه : قدرك
اسيل تنرفزت : سلطان !
سلطان ضحك : خلاص يمه المهم كيف الوضع ؟
اسيل : دادي مسوي لك عزيمه اذا جيت مع انك ماتستاهلها
سلطان فقع ضحك : ابوي لو سمع دادي ذي بيتبرى منك
اسيل بغنج : اسلا دادي عاجبه دلعي في شيء ولا منقهر
سلطان ينهي النقاش : خلاص كلتبن وارسلي صورة الجزمه ياجزمه باي
قفل بوجهها وهو يتمشى بالمول
عنـــــد ديـــــالا ..
بدت تجهز شنطتها وهي تغني بروقان
ديانا تكتفت وتسندت على الباب : اللهم ارزقها عقلا
ديالا وهي ترتب : امين وياك
ديانا بخبث : ديالا قولي الصدق تحبين هذاك
ديالا عصبت : ديانا انتي بعقلك ؟ لا جد بعقلك وش احبه يابنت مجرد صديق زميل مو شيء ثاني
ديانا : حاولت اصدق ماقدرت
ديالا رفعت حاجبها وتناظرها بحده
ديانا بلعت ريقها : وشفيك يمه نستهبل وطلعت
ديالا تنهدت ورجعت ترتب
عنـــــد ليـــــان وعبــدالعـــزيز ..
خذت نفس وهي مبتسمه : الله
ابتسم عبدالعزيز لا شعوري
ليان ببراءه : امم لي تقريبا ٥ ايام وانا بالمستشفى واخيرا طلعت
عبدالعزيز تنهد : ليان وش اسم ابوك ؟
ليان بفضول : ليه ؟
عبدالعزيز ضحك : بس فضول
ليان ابتسمت : ااءء فايز محمد الـ*****
عبدالعزيز صرخ بفرحه : انتي ليان بنت خالتي
ليان تتأتات بصدمه : ااءء كك كيف ؟
عبدالعزيز بفرحه : سالفه طويله اهم شيء لقيناك
طلع جواله واتصل على جده
جده : الو
عبدالعزيز بفرحه : يبه البشاره
جده تحمس : وش قول ؟
عبدالعزيز بضحك : ليان لقيتها لقيتها
جده بصدمة : احلف بربك احلف
عبدالعزيز : ورب الكعبه
جده ضحك : بعد بكره وانتم عندي بسعوديه مالي شغل
عبدالعزيز : مشغول يبه خلها الاسبوع الجاي
جده ابتسم : تأمر امر ابشر
عبدالعزيز ابتسم : تبشر بالجنه يارب يلا توصي شيء ؟
جده تنهد : ليان برقبتك ياعز امانه عندك
عبدالعزيز : ازهلها ماعليك
قفل منه ولف على ليان اللي تناظره بصدمه ومو مستوعبه شيء
عبدالعزيز ضحك : وشبك
ليان هزت راسها وبصدمه : مو مستوعبه شيء للاسف يعني كيف مو يعني اااءء
عبدالعزيز ابتسم : تعالي نجلس واقولك
مشوا وجلسوا على الكرسي
ليان وهي تلعب باصابعها ببراءه : يلا قول كل شيء
عبدالعزيز تنهد : ااء من توفوا اهلك واحنا ندور عليك جدي ارسل ممكن ٢٠ رجال او اكثر عشان يدورونك وانا معاهم لفينا كل لندن والقرى اللي حولها مالقيناك من بعدها اتصلنا على جوالك بس يعطينا انه خارج النطاق وجدي استسلم ورجع رجاله للسعوديه وانا استقريت هنا مع اختي عشان هي تكمل جامعتها وانا هنا اشتغل وبس
ليان بلعت ريقها : ممكن اشوف اختك ؟
عبدالعزيز ابتسم : طبعا ليش لا بس اول ماتطلعين راح تسكنين عندنا
ليان استحت : لا مابي الحمدالله شقة ابوي اللي هنا تكفيني
عبدالعزيز بتريقه : الله واكبر ام كشه تستحي
ليان عصبت وبجراءه : اقول كل*** الله خلق شعري كذا وش اسوي يعني
عبدالعزيز فقع ضحك : يمه طلع لها لسان
ليان انحرجت وسكتت وهي تناظر الناس
عبدالعزيز قام : خلص الوقت المحدد يلا نرجع
ليان قامت ومشت معاه
بعـــــد ٣ ايـــــام ..
بالمـــــستشفى ..
ديالا وهي تحضنها بسرعه : انتبهي لنفسك
ليان ضحكت : معليك
ديالا : وتردين على اتصالاتي
ليان ابتسمت : ابشري شيء ثاني ؟
ديالا ضحكت : لا مع السلامه
ليان ضحكت : اول ماتوصلين كلميني
ديالا بسرعه : اك باي وطلعت من المستشفى وركبت السياره
ام ديالا ابتسمت : كيفها ليان ؟
ديالا تنهدت : الحمدالله اليوم بتطلع من المستشفى
ام ديالا بحزن : الحمدالله
ومشوا للمطار
عنــــد سلطــــان ..
صحى على صوت المنبه
دفن وجهه بالمخده ونام
رن المنبه مره ثانيه وقام بانزعاج
سلطان ناظر ساعته وفز بخرشه : باقي ساعه !
دخل الحمام - الله يكرم القارئ - واخذ شاور على السريع
لبس ونشف شعره بسرعه وسحب شنطته وركض للسياره
اخذ الحارس الشنطه وركبها بسيارة سلطان وسلطان راح يشغلها باستعجال
قاطعه رنين جواله ورد بدون مايقرا الاسم : عزوز يا*** يا**** يا*** وقتك غلط
ابو سلطان صفر : ماشاء الله
سلطان بلع ريقه ونزل جواله بيشوف الاسم وكان ابوه وبهمس : بسم الله بسم الله
رجع الجوال باذنه ويضحك بتسليك : ههه هلا بالغالي هلا وشالاخبار
ابو سلطان كتم ضحكته : الاخبار مره ثانيه اقرا اسم المتصل
سلطان بفشله : ااء ابشر ابشر يبه بعد شوي الاقلاع استودعتكم الله
ابو سلطان عرف انه يصرف وضحك : اسرع هاه باقي ٤٥ دقيقه وتنفتح البوابه مع السلامه وقفل
سلطان بنفسه وبتحلطم : تستاهل ياغبي
تنهد ومشى للمطار
تســــريع احــــداث ..
بالمطــــار ..
ديالا جالسه بعيد وتقرأ كتابها المفضل وتأكل
لفت ورا وشافت سلطان ورجعت تناظر قدام بصدمه : هاذا سلطان ولا انا اتخيل
لفت مره ثانيه وهي تفكر
رفع سلطان راسه وديالا لفت بسرعه
جاء ابو ديالا لها : ديالا يلا
ديالا بلعت ريقها وقامت وهي تشيل كتابها وقهوتها
ابو ديالا ضحك بخفه : سلطان !
سلطان لف : هلا - ضحك وقام يسلم عليه - هلا هلا خالي سالم شالاخبار
ديالا مشت بسرعه بس وقفها صوت ابوها : ديالا تعالي
حست انها شوي تبكي من الاحراج لاكن بدون سبب خذت نفس وراحت لابوها
ديالا بابتسامه مزيفه : هلا
سلطان حشره ضحك وبنفسه : يارب عد هالموقف على خير ماودي اخربها
ابو ديالا ابتسم : ديالا هاذا سلطان اللي قلت لك عنه
ديالا بلعت ريقها : تشرفنا دكتور
سلطان وهو كاتم ضحكته : الشرف لي
ديالا همست لابوها : يبه يلا بنتاخر
ابو ديالا ما سمعها ويسولف مع سلطان
ديالا شافت امها وخواتها وسمعت النداء الاخير وباستعجال : يبه بتطير يلا
سلطان بصدمه : الرحله اللي لسعوديه
ديالا بعصبيه خفيفه : ايه بسرعه
مشوا بسرعه للبوابه وكانت على وشك تقفل
ديالا خذت نفس : باللحظه المناسبه
سلطان وهو جنبها همس ويضحك : مره
ديالا ماتحملت وهمست بعصبيه : سلطان اسكت يرحم والديك
سلطان بضحك : ان شاء الله
ركبوا الطياره وكانت اماكنهم بالدرجة الاولى
جلست ديالا براحه وجنبها اختها الصغيره دانه
دانه سحبت يد ديالا : ديالا شغليه بليز
ديالا بهدوء : وش ؟
دانه ببراءه : الشاشه
ديالا ضحكت بخفه : ابشري
شغلته لها واسترخت على الكرسي
لفت وراها وشافت سلطان وهمست له : ما تلاحظ انك ملاحقني بكل مكان ؟
سلطان بسخريه : وش اسوي يعني اقولهم غيروا مكاني عشان الانسه ديالا
ديالا تنرفزت ورجعت تقرأ كتابها
اقلعت الطياره في طريقها للرياض
بعــــد ساعــــتين ..
عم على الطائره الهدوء والاغلب نام
ديالا طفشت وفتحت جوالها وتكتب روايتها
لفت ورا بلقافه وشافت سلطان نايم
تأففت بملل وقررت تنام
بعــــد رحلــه طويــــله ..
هبطت الطائره في اراضي الرياض
صحت ديالا ولبست عبايتها وتمشي بنوم سلطان شاف كتابها على الكرسي ناسيته ابتسم واخذه
ابو ديالا قرصها وبهمس : امشي زين
ديالا بخمول : يبه فيني النوم
ابو ديالا تنهد وينتظر السواق يجي
عنــــد سلطــــان ..
شاف اخوه مؤيد ينتظره ابتسم وراح له : ارحب
مؤيد لف ضحك وحضنه : البقا وشلونك
سلطان ضحك : بخير الحمدالله
مؤيد ضرب سلطان بخفه وضحك : مغيرتك لندن يارجال
سلطان فقع ضحك : تبيني على الاصدار القديم يعني
مؤيد بخبث : ماعلينا ماحبيت لك وحده من هالشقر - غمز له -
سلطان كشر : يع - فقع ضحك - مؤيد صارتلي سالفه مع عزوز ووحده بريطانيه حريقه
مؤيد بخبث : من الحريقه هي ولا السالفه
سلطان ببرود : ياحول زير النساء ذا ولا وحده انا وعز الحريقه
مؤيد ضحك : اقول على ** اسمع انا منتظرك تجي عشان تشتري لي جوال وشرايك اوقف عند محل اتصالات ؟
سلطان رفع حاجبه : ليه شايفني بنك متنقل عشان اشتري لك ؟!
مؤيد بسخريه : لو انك مو بنك متنقل كان ماقعدت في لندن سنتين وشاري لك فله !
سلطان بغرور : ياحياتي المقهور اولا بيتي من فلوسي تعب جبيني يالغالي وجلستي بلندن عشان شغلي هناك ملزوم اشتغل هناك ٥ سنين وارجع خلاص
مؤيد وقف وحط يدينه ورا رقبته : يلا ونشبنا بالزحمه كيفك اخوي
سلطان فقع ضحك : توك تسأل
مؤيد ببراءه : هاه سلطان بتشتري لي صح
سلطان بضحك : وبطاقتك وين ؟
مؤيد نزل راسه : جمدها ابوي
سلطان بسماجه : حطها بالمكرويف
مؤيد بصبر : هاه سلطوني والله مطفر وجوالي رايح وطي
سلطان بروقان : ابشر بكرا وهو معك
مؤيد بهمس : اللهم ادم روقانه
سلطان شاف كتاب ديالا بيده وابتسم
عنــــد ديــــالا ..
ديالا بخوف : كتابي وينه ؟
ديانا فزت : يمه اي كتاب
ديالا بدموع : الكتاب ذاك اللي احبه ضاع
ام ديالا : بداله عشره ممكن نسيتيه بالطيارة
ديالا : يمه فيها اوراق مهمه
ديانا ضحكت : تلقيناها شعر ولا اسماء رواياتها
ابو ديالا : خلاص وصلنا نريح شوي ونروح لابوي
ديالا بتحلطم : طيب
عنــــد ليــــان ..
عبدالعزيز ابتسم : وصلنا
ليان بخوف : ابي ارجع لشقتي
عبدالعزيز ضحك : ما نأكل ترا انزلي وبكرا يصير خير
ليان بلعت ريقها ونزلت معه
عبدالعزيز فتح الباب ودخل وهو ينادي اخته : وجد
ليان ابتسمت بسرعه وحماس
وجد نزلت بهمجيه : نعم خير - انصدمت - انا اشوف ليان بنت خالتي امل ولا عيوني بها شيء ؟
عبدالعزيز ضحك : لا لا هي
ليان دمعت وهي تشوفها
وجد صرخت بفرحه : ليان انتي عايشه ! وحضنتها
ليان بادلتها وبهمس : اشتقت لك
وجد نزلت دموعها : مو كثري ليان وين رحتي وين اختفيتي
ليان بعدت عنها ومسحت دموعها وتضحك : سالفه طويله
وجد سحبتها لغرفتها وقفلت الباب وبخوف : ليان وشذا الخياطه اللي على خدك وجبهتك والندوب والكدمات وشصاير لك ؟
ليان قالت لها كلشي
وجد حضنتها : ياعمري
- للتوضيح : مؤيد ووجد واسيل ماهم ابطال شخصيات مؤقته وديانا ودانه مالهم دور مهم -
عنــــد سلطــــان ..
سحب شنطته ويركض مع مؤيد
دخل سلطان للصاله ومبتسم : انا جيت
اسيل بفهاوه : انت سلطان ؟
ابو سلطان بتفكير : ماش مانت ولدي
سلطان ضحك : لهدرجه متغير
اسيل بفهاوه : لا بس طالع حلو يا***
ام سلطان نزلت وبفرحه : الحمدالله على سلامتك يانور عيني
سلطان باس راسها : الله يسلمك يالغاليه - لف عليهم - هيه لي سنتين ماشفتكم ولا شفتوني سلموا شيء
ابو سلطان ضحك : من انت
سلطان بغرور : ولدك اللي رافع راسك مو مثل ذا الجحلط - يأشر على مؤيد واسيل -
مؤيد بسخريه : الله واكبر صرنا مغرورين ياسلطان
ام سلطان بتعزيز : يحق له مو نفسك لك ستين سنه بالجامعه ولا تخرجت والثانيه تتشرط علينا
سلطان ناظرهم بغرور ولف
عنــــد ليــــان ..
مسكت جوالها وهي تتصل على ديالا بس ماترد
ليان بنفسها : المفروض واصلين من ساعتين ليه ماترد
رجعت تتصل فيها
ردت ديالا بنوم : الو ؟
ليان ابتسمت : الحمدالله على السلامه
ديالا ضحكت بنوم : الله يسلمك
ليان ضحكت : شكلك نايمه مابطول بس كنت بتطمن عليك
ديالا ضحكت : يلا تلايطي بس
ليان فقعت ضحك : تصبحين على خير
ديالا بنعاس : حياتي عندكم مساء احنا تونا عصر
ليان بتصريف : خلاص على ** مع السلامه وقفلت بوجهها
وجد جلست جنبها بابتسامه : مين ؟
ليان تنهدت وابتسمت : اختي
وجد رمشت باستغراب : اااء كيف يعني مافهمت
ليان ضحكت : صديقتي ديالا
وجد ضحكت : يمه خوفتيني المهم اشتقت لايامنا قبل قد ايش كانت حلوه
ليان ضحكت بذبول : مره ، المهم جوعانه يابنت سوي لي اكل
وجد تخصرت : لا والله خدامه عندك انا
ليان ضحكت : انا ضيفه عندك ياحيوانه
وجد ضحكت : طيب طيب من عيوني
طلعت وجد وليان جلست عند النافذه تتأمل السيارات والناس اللي تمشي
شافت عبدالعزيز وهو داخل للبيت تجاهلته ورجعت تناظر الناس
دخل عبدالعزيز بهدوء وراح وراها وصرخ بدلع : سرسور
ليان فزت ووقفت على الكرسي : يمه وشذا
عبدالعزيز فقع ضحك : اجلسي ياخبله
ليان عصبت : الله ياخذك وانا استغفر الله مو منجدك عبدالعزيز
وجد دخلت وباستغراب : خير وشصاير
ليان بعصبيه : وجد طلعي اخوك السخيف ذا
وجد : وشمسوي انت
عبدالعزيز بضحك : قلت لها صرصور وخافت
ليان انقهرت : كل** واطلع
وجد تنرفزت : مسوي ظريف ياحمار اطلع
عبدالعزيز طلع وهو يضحك
ليان بقرف : كيف متحملته
وجد ضحكت : هو كذا دايم تعودت
ليان تأففت وراحت تاكل
بعــــد يومــــين ..
عنــــد سلطــــان ..
مؤيد : ماشاء الله عريس بدون عروس
سلطان برزه : الله يسلمك ياخوي حتى انت طالع كانك رايح تخطب
مؤيد ضحك بثقل : هه الله يحفظنا وانا اخوك
دخلت ام سلطان ومعها البخور ومبسوطه : جعلني اشوفكم معاريس يارب
مؤيد : يمه شوفي انا ما اضمن لك اني اتزوج حياة العزوبيه حلوه ادعي لذا - يأشر على سلطان -
ام سلطان شهقت : نعم بتتزوج غصبا عنك ياروح امك هاذا اللي ناقص
سلطان فقع ضحك : كفو يا ام سلطان اجلدي اجلدي
ابو سلطان بعصبيه : ساعه تتجهزون الرجال برا يالله
مؤيد : يمه بيجون حريم ولا لا ؟
ام سلطان دفته : لا انقلع
سلطان فقع ضحك : اقولكم زير النساء ذا
ام سلطان دفته : انت الثاني اطلع تارك ابوك بالحاله
سلطان ضبط شماغه ويضحك : ابشري ابشري
فــــي المجــــلس ..
ابو سلطان ابتسم : كيف بناتك ان شاء الله بخير
ابو ديالا ابتسم : نحمده ونشكره
ابو سلطان ضحك وغمز لابو ديالا : على وعدنا ان شاء الله
ابو ديالا استغرب : اي وعد يا ناصر والله اني ناسي
ابو سلطان بصوت شبه عالي عشان يسمع سلطان : بنتك ديالا لولدي سلطان
سلطان كان يشرب مويه وشرق
مؤيد ضرب ظهره ويضحك : بسم الله
سلطان وهو يكح : شسالفه وش سلطان لديالا
ابو ديالا ضحك : الله يهديك ياناصر خرشته
مؤيد بضحك : يبه وش السالفه تحمست
ابو سلطان بخبث : اول مانولدت بنت سالم ديالا كان عمر سلطان ٣ سنين وانا حلفت ان بنته لولدي
سلطان ضحك بخرشه : يبه تستهبل
مؤيد ضحك : حلو العروس جاهزه يابو مؤيد متى تتزوج ؟
سلطان يرمش بفهاوه
ابو سلطان ضحك : فهى فهى
تســــريع إحــــداث ..
نزل سلطان وهو يعطيه كتاب ديالا وبكذب : ياخال لقيت ذا الكتاب باحد كراسي بناتك مدري اذا لهم او لا
ابو ديالا ضحك : ايه ايه كتاب ديالا اشغلتنا امس كتابي وكتابي مشكور
سلطان ابتسم : ولو واجبي
راح ابو ديالا وجاء مؤيد بخبث : حددتوا الملكه ولا لا ؟
سلطان بعصبيه : مؤيد انقلع لا اعلن خامسك
مؤيد باستهزاء : ورنا عضلاتك ياجون سينا
سلطان شمر اكمامه ومؤيد انحاش
عنــــد ديــــالا ..
اخذته ديالا بفرحه : وين لقيته ؟
ابو ديالا ابتسم : سلطان اعطاني اياه
ديالا توسعت عيونها : سلطان !!
ابو ديالا ضحك : وشفيك اي سلطان - غمز له - لا يكون تعرفينه ؟
ديالا بلعت ريقها : تبي الصدق
ابو ديالا : ايه
ديالا تنهدت : زميل بس تقابلنا اول يوم شغل لي وصرنا اصدقاء
ابو ديالا ضحك : اها يلا نامي تأخر الوقت مو بالسعوديه تتسيبون
ديالا ارتاحت وضحكت : لا معليك
صعدت لغرفتها وهي تفتح صفحات الكتاب وصلت لاخر صفحه ولقت رساله استغربت وفتحتها وكان محتواها :
مره ثانيه لا تتكبرين وخذي معك شنطة يابزر اوه اسف اقصد انسه ديالا
خويك المنقذ المضحك سلطان ..
ديالا ضحكت وتنرفزت بنفس الوقت
سكرت الكتاب ونامت براحه
فــــي لنــــدن ..
وقفت بعصبيه : لا مو بكيفك رجعني لبيتي
عبدالعزيز بحده :كلمتي ما اثنيها
وجد بخوف : عز خلها تروح لبيتها
عبدالعزيز بعصبيه : مو على كيفها جدي مأمني عليها لا يصير لها شيء
ليان بعصبيه : غبي انت ماتفكر تعالوا كليوم تطمنوا ترا مايصير شيء
عبدالعزيز بآمر : ماراح تروحين وبتسكنين معنا
ليان وصلت حدها وصرخت : مسوي تتآمر انت ووجهك ترا انا مو من خداماتك انا بنت خالتك ومالك شغل فيني ولا انت محرم لي وصعدت فوق ووجد لحقتها
عبدالعزيز بتحدي : انا ولا انتي ياليان نشوف
طلع جواله واتصل على جده بتهور
جده : الو
عبدالعزيز بتهور : يبه بقولك قرار
جده تنهد : يالله صباح خير وش
عبدالعزيز بتحدي : *********
جده بصدمه : تستهبل ؟
عبدالعزيز ضحك : فتره بسيطه شهر ولك اللي تبي
جده بعدم تصديق : لا لا انت شكلك سكران يا*** رح ارقد عارف ان ماوراك الا بلاء وقفل بوجهه
عبدالعزيز بقهر : والله ان يصير
تنهد وراح ينام
عنـــــد ليـــــان ..
ليان بنرفزه : نرفزني الله ياخذه استغفر الله فارض قوته الرجال
وجد بخوف : ليان لا يسمعك
ليان بصراخ : لا خليه يسمع اللي يفرض قوته وعضلاته على بنت مو برجال
دخل عبدالعزيز والشرار يطلع من عيونه : مين اللي مو برجال ؟
ليان بسخريه : انت في غيرك مأذيني بحياتي
عبدالعزيز بحده : راح تعلمك الايام من اللي مو رجال ياليان دخلتي بتحدي كبير وطلع
وجد بخوف : ياويلي وش بيسوي
ليان بعدم مبلاة : نشوف وش بيسوي الرجال وراحت تنام
وجد بصراخ : ابرد ماعندك احر ماعندي ياحيوانه
ليان ضحكت : صدقيني جربت كل انواع العذاب والمر فـ مارح يضر ونامت
عنـــــد عبـــدالعزيـــز ..
عبدالعزيز ضحك بقهر : تتحدى هه مو داريه وش بيجيها والله لا اربيها من اول وجديد
تنهد بقهر وراح ينام
بالسعـــــوديهه ..
الجده بقهر : لا عبدالعزيز انجن صدق
الجد بتعب : رفع ضغطي الله يرفع ضغطه مأمنه عليها يقولي ذا الكلام عشانه تهاوشت معه
الجده اعطته حبوب الضغط ومويه
الجد اكلهم وتكلم باصرار : ليان تكون عندي بكرا
الجده انصدمت : ليه
الجد بتفكير : لان اذا جلست بلندن راح يسوي اللي براسه غصبا عننا
الجده تنهدت : شورك وهداية الله
الجد اتصل على شخص وقاله يجيب ليان
بعـــــد يوميـــــن ..
الجده تبكي وهي حاضنه ليان : اهخخ يا امل
ليان ضحكت من بين دموعها وتمسح دموع جدتها : خلاص جده
عبدالعزيز يناظر ليان ومنقهر
الجد بحده : عبدالعزيز وابوه الحقوني للمكتب ما اعطاهم فرصه وراح
عبدالعزيز زفر ولحق جده وابوه تنهد ولحقهم
دخلوا المكتب وقفلوا الباب
الجد بحده : تدري وش بيسوي ولدك ؟
ابو عبدالعزيز باستغراب : لا والله
الجد بعصبيه : يبي يتزوج ليان على الورق عشان لعبه وبيطلقها
عبدالعزيز بحده : بس ماتدرون وشصار عشان تحكمون !
الجد بعصبيه : يلا قل وشصار

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 10-02-2019, 07:03 PM
rwaiah_709 rwaiah_709 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تملاني عيونك فرح ، مثل الغيوم اللي ملت إراضينا مطر / بقلمي


عبدالعزيز قال كل شيء
الجد وابو عبدالعزيز ضحكوا
الجد بضحك : والله ضحكتني
ابو عبدالعزيز بضحك : الحمدالله والشكر اقول تلايط
عبدالعزيز بكذب : طيب احبها وابي اخذها بالحلال مو بالحرام
الجد بنص عين : احلف
عبدالعزيز بنفسه : وش هالبلشه - بصوت مسموع - والله
الجد بتفكير : افكر واشوف
بعد كلام طلعوا عبدالعزيز وابوه
ليان كانت جالسه عند جدتها ويسولفون فجاءه قامت : استأذنكم
الجده ابتسمت : وين ؟
ليان ابتسمت : صديقتي بالرياض وودي اسلم عليها
عبدالعزيز ناظرها بشك يدري ان ماعندها صديقات الا ديالا ونسى ان ديالا بالسعوديه
طلعت ليان وهو لحقها
ليان لفت ببرود : خير ملاحقني
عبدالعزيز بين سنونه : وين رايحه ؟
ليان ضحكت : بالله يعني ماسمعت وش قلت قبل شوي بروح لصديقتي
عبدالعزيز بحده : ومن متى عندك صديقات غير ديالا ياكريهه
ليان تجمعت الدموع بعيونها : وش تقصد ؟
عبدالعزيز بسخريه : ماعندك الا صديقه وحده بس وهي ديالا وديالا ب لندن مو هنا اوه لا يكون بتروحين مع احد خرفانك ؟
ليان بكت : هاذي رجولتك تطعن بشرفي هاه يارجال تكلم اذا انت مو عارف شيء اسكت ولا تتكلم وركضت لسيارة سواق ديالا
عبدالعزيز انقهر من كلامها وركب سيارته وهو يلحقهم
بالسيـــــاره ..
ديالا بخوف : وشفيك ؟
ليان بكذب : تأثرت شوي
ديالا ابتسمت : اها - ضحكت - اشتقت لك يابنت
ليان ضحكت : مو كثري المهم وشصار بينك وبين سلطان لما ارسلتي لي تحمست اسمع السالفه
ديالا قالت لها كل شيء
ليان بتفكير : اتوقع واذا ما خاب ضني انكم بتصيرون لبعض
ديالا بققت عيونها : لا طبعا معليش يعني احس شخصية سلطان غير عن شخصيتي كثير
ليان ضحكت : ماعلينا وين بنروح
ديالا بتفكير : اااممم المول ؟
ليان ابتسمت : اك مو مشكله
ديالا قالت للسواق يروح للمول
عنـــــد عبــدالعزيــــز ..
كان يمشي ورا السيارة وداخله يغلي غليان
عبدالعزيز بنفسه : الحين وش دخلني فيها حريقه تحرقها مو بتزوجتها والله لا اوريها الويل
تنهد ورجع لبيت جده وهو يتوعدها
دخل البيت وهو يغلي بداخله
جده بنزره : عبدالعزيز تم الامر انا موافق بس الشيء يرجع لها
عبدالعزيز بفرحه كاذبه : احلف
جده بحده : استهبل انا
عبدالعزيز ضحك : لا من الفرحه
جده بسخريه : اي واضح - بلهفه وحب - ليان وينها ؟
عبدالعزيز بقهر : عند صديقتها - بهمس ماينسمع - عساها مرتاحه بحضن خروفها
جده ضحك : خلوها على راحتها جعلني ما اعدمها
عبدالعزيز ضحك بسخريه ولف يسولف مع عيال خواله
دخلت ليان للبيت ولقت اغلبهم راح
الجد بابتسامه : تعالي هنا
ليان ابتسمت وراحت له : سم
الجد تنهد : ليان انتي كبرتي وصرتي تفهمين عبدالعزيز ولد خالتك خطبك
ليان بسرعه : مو موافقه ولا يفكر اني بوافق
عبدالعزيز سمعها وانقهر
الجد : طيب استخيري
ليان باصرار : لا استخاره ولا شيء ولا عاد يكررها مره ثانيه
الجد تنهد بقل حيله : كيفك
ليان ابتسمت وصعدت لغرفتها
بعد كم دقيقه لحقها عبدالعزيز
دخل غرفتها وسكر الباب بقوه
ليان فزت بخوف : بسم الله خير
عبدالعزيز ضحك بسخريه : الخير بوجهك - بحده - اسمعي الحين تنزلين لجدي وتقولين انك موافقه ولا والله لايصير شيء مايعجبك
ليان بسخريه : يعني الحين انا ميته من الخوف ارتعد - راحت عنده وحطت سبابتها عى راسه ومبتسمه - حياتي لا تحسبين مثل البنات الخوافات ترا للحين ماعرفتني زين يابيبي تركته وراحت تحت
عبدالعزيز انغبن وهو يفكر كيف يتزوجها غصب عنهم
عنــــد سلطــــان ..
ام سلطان بابتسامه : بكرا بتجي ام ديالا وبنتها ديالا
مؤيد بصوت عالي : هالله هالله حرم سلطان بتجي بكرا
سلطان لف على ابوه : ارتحت يبه مسكها علي
ابو سلطان بضحك : وهو صادق زوجتك المستقبليه ان شاء الله
سلطان بتسليك : ايه ايه
اسيل بضحك : بدأ يسلك بدأ
سلطان تنرفز وقام : هاذا وجهي اذا رجعت السعوديه مره ثانيه
مؤيد بنغزات : يبه ترا سلطان يحب وحده من الشقر اللي بلندن
سلطان بصدمه : ياكبرها عند ربي
ابو سلطان بابتسامه : اعرفه ولدي ثقيل ماهو بحاب وحده من ذا الكافرات
جلس سلطان وهو يبي ينرفز مؤيد : مو مثلك يازير النساء
اسيل بحرش : يبه مره لقيت مؤيد يرقم بنات بالمول
ابو سلطان ضحك بعصبيه : هاذي ممكن اصدقها
مؤيد بربكه : يبه الله يهديك والله كذابه
سلطان كتم ضحكته : واضح
مؤيد انحاش وطلع
اسيل بصراخ : سلم لي على خروفاتك
ابو سلطان ضرب اسيل : وانتي وراه لغرفتك
اسيل بالم : اايي ان شاء الله وراحت لغرفتها
ابو سلطان لف على سلطان : تبي تروح بجلده ولا بدون
سلطان فز وقام : لا بدون جلد وراح
بيــــوم جديــــد ..
صحت ليان وهي تحس انها مو بسريرها
قامت وهي تشوف نفسها بطياره !!
لفت جنبها لقت عبدالعزيز نايم
ليان بدت تبكي بجنون وتدعي انه حلم
عبدالعزيز تأفف : اسكتي ازعجتيني
ليان وهي تبكي بجنون : ابعد عني وش تبي وش تبي
عبدالعزيز ابتسم بتوعد : اللي ابيه اوريك الرجال وتندمين على كلامك اللي قلتيه
ليان بكت زياده وهي ودها تشنق نفسها ولا تعيش هاللحظه
عبدالعزيز : وعلى فكره جدي وكلهم يدرون وبكرا وجد بتجي
ليان بهمس وتبكي : ابي اموت ، ابي اموت ، ابي اموت والحق اهلي
عبدالعزيز حن عليها وعلى همسها وكلامها اللي يقطع القلب بس قسى نفسه
ليان بكت الين ما نامت وهي تشاهق
عبدالعزيز حس بندم بس تجاهل قلبه وسمع لعقله
غطاها بعدم اهتمام ورجع ينام
بالسعـــوديهه ..
الجد بخوف : احس اني تسرعت
وجد بخوف : يبه مافي حجز لليوم
الجد بأسى : مافيه الا رحلة اليوم ومالقينا حجز
الجده بخوف : الله يطأمنهم باسمه
الجد : امين
عنــــد ديــــالا ..
ام ديالا بسرعه : يلا تأخرنا ياديالا
نزلت ديالا وهي تلبس عبايتها : يالله جيت
- لفو يمين وشوفوا لبسها -
لبست نقابها وطلعت مع امها للسواق
بعــــد ساعــــه ..
وصلوا لبيت ابو سلطان ودخلوا وام سلطان ترحب فيهم
ام سلطان وهي تسلم على ديالا : لا اله الا الله ماجبتي الا قمر يا ام ديالا
ديالا خجلت : تسلمين خالتي
ام سلطان بترحيب : حياكم البيت بيتكم
راحت ديالا تضبط شكلها
مرت اسيل من عندها وتناظرها باعجاب : انتي ديالا ؟
ديالا بعفويه : يب وانتي اسيل صح ؟
اسيل ضحكت : ايه تشرفت
ديالا ضحكت : الشرف لي
دخلوا للمجلس وبدو يسولفون
عنــــد سلطــــان ..
جالس بالصاله ويناظر ديالا
فتح جواله وارسل لها : وشعندك متزينه تبين تنخطبين يالمقروده ؟
ديالا قرت رسالته وحشرها ضحك ارسلت له : كلزق ابي اضحك بس ماقدر
سلطان قراها وضحك بخفيف : سمعتي ضحكتي كم تقيمين
ديالا تنرفزت : خرا من خرا
سلطان بنرفزه : اشربي قهوة امي تخلي المعصب يروق مجربه
ديالا تنرفزت من الاخر وقفلت جوالها
شافها سلطان وهي متنرفزه وضحك
عنــــد ليــــان وعبــدالعزيـــز ..
دخلت غرفة وجد وقفلت الباب وتبكي
دخل عبدالعزيز وماله خلق شد شعرها ويضرب فمها : اش اش خلاص ازعجتيني
ليان بكت زياده وتتألم
عبدالعزيز بصراخ ويضربها زياده : خلاص اسكتي
رماها بقرف وطلع من الغرفه وقفل الباب قفلتين
ليان مسكت فروة راسها ونزلت يدها وهي تشوف يدها كلها دم
زحفت للحمام - الله يكرم القارئ - وخذت شاور وهي تدعي عليها من صميم قلبها
طلعت ولبست من ملابس وجد ونامت وهي تشاهق بالم
عنــــد سلطــــان ..
نزل مؤيد وهو يشوف سلطان يناظر باب المجلس
جلس جنبه بخبث : سليطين خلاص اكلت البنت بعيونك
سلطان ابتسم : تبي الصدق
مؤيد غمز له : عطنا
سلطان ضحك : تراني اعرفها من شهر ونص تقريبا
مؤيد شهق : احلف
سلطان ضحك : وربي
مؤيد قام : بروح اشتري ثوب عرسك وطلع
سلطان ابتسم : لحول صدق ذا
بالمجــــلس ..
ام ديالا باحراج : العيال فيه يا ام سلطان ؟
ام سلطان ضحكت : لا مؤيد طلع وسلطان نايم اسيل يمه شوفي سلطان قام ولا لا
اسيل قامت : ابشري وراحت
ام ديالا : كان خليتيها يوم ثاني يا ام سلطان
ام سلطان ضحكت : لا عادي والله - ناظرت ديالا - ديالا تدرسين ؟
ديالا بابتسامه : لا متخرجه
ام سلطان ابتسمت : ماشاء الله اخر مره شفتك كنتي بالثانوي الدنيا تمشي بسرعه
ام ديالا ضحكت : اي والله وشخبار سلطان ومؤيد عساهم بخير ؟
ام سلطان تنهدت : الحمدالله سلطان بعد اسبوعين بيرجع لندن ومؤيد ذا السنه اخر سنه له
ام ديالا : الله يخليهم لك
ام سلطان : امين وياك
وكملوا سوالف
عنــــد سلطــــان ..
اسيل بحماس : شفتك وانت تناظر ديالا وشرايك فيها ؟
سلطان بهدوء : مافيها شيء
اسيل انصدمت : تستهبل
سلطان ضحك : امزح معك انا ؟
اسيل تحلطمت : طيب طيب باي ونزلت لامها
عنــــد ليــــان ..
حست بأحد يشد شعرها ويقومها
ليان بوجع : ايي ايي فكني
عبدالعزيز وانفاسه الحاره تلفح على وجهها : الحين بدق على جدي وكلميه ومابيه يدري بأي شيء ولا بيصير لك شيء ماتتمنينه
ليان بكت بالم : طيب طيب وخر يدك توجعني
عبدالعزيز شد زياده واتصل على جده واعطاه ليان
ليان بصوت مبحوح : الو
الجد بلهفه : ليان يبه وشلونك
ليان ابتسمت بوجع : الحمدالله
الجد باسف : اسف يانظر عيني على اللي سويناه
ليان ببرود : عادي ياجد ماصار الا خير
الجد بتردد : عبدالعزيز يسوي لك شيء ؟
ليان تحجرت الدموع بعيونها وشهقت لا اراديا بخفيف : لا ماسوى شيء
عبدالعزيز شد على شعرها زياده ويأشر لها تقفل المكالمه
ليان : ييه مشغوله شوي اكلمك على خير
الجد بحنيه : انتبهيلك مع السلامه
ليان بدموع : ان شاء الله مع السلامه وقفلت
عبدالعزيز ضحك بسخرية : حبيت تمثيلك
اخذ الجوال وفكها بقوه وطلع وهو يقفل الباب
ليان ناظرت الكومدينه ولقت خبز وجبنه وخمس علب مويه
عرفت ان ذا الحركه بداية الحرمان وقررت تاكل اذا جاعت مره
شربت شوي من المويه ونامت
عنــــد سلطــــان ..
متمدد ويقرأ كتابه اللي يتكلم عن صدفة بين اثنين وحبوا بعض
طرت على باله ديالا وضحك
تخيل لو كلام ابوه جد ان ديالا له
سلطان بضحك : والله ماتجي تصير زوجتي - نفض راسه - صديقتك ياخبل لا تتحمس
ابتسم ورجع يقرأ
تحــــت ..
ام ديالا قامت : يلا نستأذنكم
ام سلطان : على وين ؟
ام ديالا ضحكت : والله البنات لحالهم بالبيت وقلت لهم بنتقهوى ونجي
ام سلطان ضحكت : عيدها مره ثانيه
ام ديالا ابتسمت : ان شاء الله يلا عاد ردوها
ام سلطان : ان شاء الله
ودعوهم وراحوا
ام سلطان بصوت عالي : سلطان انزل بسرعه
نزل سلطان ويضحك : سمي
ام سلطان جلسته : ياسلطان تطيح الطير من السما
اسيل بتعزيز : صادقه امي
سلطان فقع ضحك : مين اللي تطيح الطير من السما ؟
ام سلطان بابتسامه : ديالا
سلطان عدل جلسته : اي كملي مدح
اسيل تنهدت بهيام : وش اقولك ياسلطان هو طول ولا رزانه ولا جسم ولا جمال ياسلطان جميله مره
ام سلطان : انشهد وذكيه وشرايك اخطبها لك
سلطان ضحك من مدحهم : حسستوني انها ملاك وش هالوصف
ام سلطان : هي ملاك وبس تعدت كلمة ملاك
سلطان وهو يلعب عليهم : ما ودي اتزوج وانا كذا متشتت اول ما ارجع نشوف
اسيل باقناع : طيب اخطبها بس
ام سلطان بتأييد : صادقه اختك
سلطان قام : اللي كاتبه ربي بيصير يلا تصبحون على خير
اسيل باحباط : وانت من اهله
صعد لغرفته وارسل لها : هيه وش مسويه باهلي كلهم يمدحونك ويبوني اخطبك !
عنــــد ديــــالا ..
قرت رسالته وتوترت
ارسلت له : يمه ماسويت شيء
سلطان ضحك وارسل لها : قسم بالله يامدحهم حسسوني انك ملاك
ديالا توترت : يسلمون
سلطان وهو ينهي النقاش : الله يسلمك يلا تصبحين على خير
ديالا ابتسمت : وانت من اهله
عنــــد ليــــان ..
حست باحد يصحيها
فتحت عيونها بهدوء ولقت قدامها وجد
وجد حضنتها وتبكي : يروحي ليان
ليان بادلتها وتبكي وتشاهق : وجد ماقدر من اول يوم شفت الضر
وجد بعدت عنها ومسحت دموع ليان : سوا لك شيء
ليان اشرت على الارض وتشاهق
وجد ناظرت الارض وشهقت كانت ملطخه بدم وشعر كثير
ليان مسكت شعرها وتبكي : شعري نصه راح من شده له - شهقت - تدرين امي تعبت على شعري كانت تحب الشعر الطويل والكثيف الحين كله راح تعب امي راح الشيء اللي تحبه امي راح راح
وجد حضنتها : خلاص ليون شعرك بيرجع زي اول ان شاء الله
دخل عبدالعزيز وبأمر : وجد غيرت غرفتك شيلي اغراضك وتعالي معي
وجد باندفاع : على كيفك ذي غرفتي وليان بتبقى معي فيك خير تكلم
عبدالعزيز رفع حاجبه : بالله ؟ طلع عندك لسان يابيبي
ليان همست لوجد : وجد روحي خلاص
وجد بسخريه : حبيبي لايكون ذا بيتك وانا مدري اعلمك بيت مين ولا لا - قامت وفتحت الكومدينه وطلعت ورقه ومدتها لوجه عبدالعزيز ومبتسمه - البيت باسمي ياقلبو دور غيرها تمام ودامه بيتي اروح بالغرفه اللي ابيها
عبدالعزيز ضحك بقهر : هه كم يوم وبيصير بيتي وتشوفين طلع وسكر الباب بقوه
ليان بفضول : جد البيت لك ولا لا
وجد ضحكت : يب قبل شهرين ابوي خلا البيت باسمي
ليان ابتسمت : حلو
تسريــــع إحــــداث ..
دخل البيت وهو مستانس
اقنع ابوه ان يخلي البيت باسمه لين وافق
دخل غرفة وجد وسحب ليان من شعرها للسرداب
ليان بصراخ وبكاء : خلاص يكفي يكفي
عبدالعزيز عصب ورفسها : اص اص
ليان ببكي : ليه تخرب الاشياء اللي تحبها امي ليه
عبدالعزيز ضحك : ماهميتيني ياحياتي خيسي هنا ليوم يبعثون وطلع
ليان مسكت شعرها اللي طاح وتبكي
لمحت كيس صغير اخذته وحطت شعرها فيه على الاقل تتذكر امها
مسكت فروة راسها وهي تحس ان شعرها صار حبتين بس !!
ليان ببكي : حسبي الله ونعم الوكيل ربي بيأخذ حقي منك هو اللي بيأخذه
بدت تدعي من كل قلبها عليه
عنــــد سلطـــان ..
متمدد على الكنبه وحاط الكتاب على وجهه ونايم
اسيل ضحكت : والله رحمته من اليوم نقنعه
ام سلطان ضحكت وتصحيه : سلطان قوم لغرفتك
سلطان بنعاس : ماني خاطبها ارتاحوا
اسيل وامها فقعوا ضحك
سلطان قام وهو يتأفف وراح لغرفته
اسيل بضحك : ياروحي سليطين حتى باحلامه نطلع له
ام سلطان ضحكت : غثيناه المسيكين
دخل مؤيد ومعه ثوب ويدندن
اسيل : وشعندك شاري ثوب
مؤيد بروقان : ثوب عرس سلطان
اسيل كانت تشرب قهوه وطلع مع خشمها - الله يكرم القارئ - وتضحك : سمعني ثوب عرس سلطان اخوي ؟!
مؤيد بخبث : اي من اليوم وهو جالس ويناظر البنت ولما سالته قال انه يعرفها من شهر ونص بلندن
اسيل بضحك : كب العفش كله وش يفكك مننا ياسلطان
مؤيد ببراءه : بس اذا سألكم طلعوني من السالفه
ام سلطان ضحكت : معليك
اسيل وهي تتفرج بجوالها : يمه لقيت قاعه فخمه لزواج سلطان وشرايك
مؤيد ضحك : كفو انا بدور قهوجين
ام سلطان ضحكت : حرام عليكم بشويش ممكن عرفها من ابوها بس
اسيل ضحكت بخبث : يمه قافطته الوصخ يناظرها ويضحك وهي تبتسم له
ام سلطان : خلاص غيروا الموضوع
فــي لنــــدن ..
وجد دمعت : عبدالعزيز حرام عليك تراها مثلنا روح لا تعذبها
عبدالعزيز من غير نفس : خلاص انقلعي دفها وطلع
وجد اول ما طلع بدت تدور على ليان مثل المجنونه
لفت كل شبر بالبيت ولا لقتها
فكرت بالسرداب بس ماتوقعت ان عبدالعزيز بهالدناة وقلة الرجوله ان يحطها هناك كله حشرات واشياء قديمه ووسخه
تنهدت بقلة حيله وراحت للسرداب
دخلت وشغلت النور وجمدت بمكانها لما شافت
ليان لادغها عقرب اكثر من مره ومغمي عليها
وجد بصراخ هز البيت : للليييااااننن !!
دخلت الخدامه وهي ميته خوف e : انسه وجد مابك ؟
وجد بصراخ e : اتصلي على الدكتور الخاص بسرعه
الخدامه بخوف e : حسنا حسنا
تســــريع إحــــداث ..
الدكتور بحزن e : آآءء انسه وجد لا اعلم كيف سـ اقول لك لاكن الفتاة فقدت الحركه بساقها الملدوغه وسيمكنها تحريكها بعد علاج
وجد ببكى e : وكم مدة علاجها ؟
الدكتور e : ٣ اشهر على الاقل
وجد مسحت دموعها e : حسنا شكرا لك
طلع الدكتور من البيت ووجد حطت ليان بغرفتها
دخل عبدالعزيز للسرداب ومالقى ليان
انقهر وراح لغرقة وجد
فتح الباب وهو يشوف وجد تدلك رجل ليان وتبكي وليان مغمي عليها
عبدالعزيز بحده : وشصاير هنا
وجد بدموع : لدغتها عقرب اكثر من مره برجلها اليمين وانشلت
عبدالعزيز بعدم مبلاة : ماعليها حسوفه
وجد ماتحملت وانفجرت : عبدالعزيز حرام عليك وشسوت لك البنت
عبدالعزيز ابتسم باستفزاز : ولاشيء بس اكرهها
وجد ببكي : عبدالعزيز ماتخاف من ربك ؟ ماتخاف بيوم القيامه تكون ليان قدام ربك وتقول له كل سواياك ويعاقبك حرام عليك هي روح روح انسان زينا
عبدالعزيز بتسليك : طيب طيب بروح انام
طلع وهو يفكر بكلام وجد
استغفر ربه وراح ينام
بعــــد إسبوعــــين ..
عنــــد سلطـــــان ..
متركي على شنطته ومبتسم ينتظر مؤيد بنزل يوصله : توصون شيء ؟
ابو سلطان تنهد : سلامتك متى بتزورنا مره ثانيه ؟
سلطان : كل ٦ شهور وانا مرتز قدامكم
اسيل نفخت خدودها : يعني مرتين بالسنه بس
سلطان ضحك : بعدين اصير اجيكم كل ٤ شهور وتتقلص لين اخلص
اسيل ميلت فمها : ااء كويس
مؤيد نزل ويضبط كم ثوبه : يلا سلطان
سلطان باس راس امه وابوه : اشوفكم على خير
اسيل بضيق بس تحاول ماتبينه : وانا بنت البطه السوداء ؟
سلطان ضحك وحضنها : كل شيء ولا زعلك
وودعهم وراح مع مؤيد للمطار
عنــــد ديــــالا ..
ديالا بفضول : يبه متى بنرجع احس طولنا ؟
ابوديالا تنهد : بعد ٣ ايام المفروض اليوم بس مالقيت حجز
ديالا : اها طيب تصبح على خير
ابوديالا : وانتي بخير تغطي زين
ديالا من الدرج : ان شاء الله
دخلت غرفتها وتتصل على ليان ومتوتره
بلنــــدن ..
ليان بترجيء : جعلك بالجنه ابي اكلمها تكفى
عبدالعزيز بابتسامة انتصار انه ذلها : لا تحلمين
لبان ذلت نفسها عشان تكلم ديالا زحفت برجلها اليسرى بحكم ان اليمنى مشلوله من لدغات العقرب باست رجوله - الله يكرم القارئ - ويدينه بذل وترجيء : تكفى ابي اكلمها لو ٥ دقايق تكفى جعلك ماتفقد غالي
عبدالعزيز خجل من نفسه وحس انه قليل رجوله اذا ما اعطاها الجوال اعطاها وبأمر : ٨ دقايق عندك بس
ليان فرحت وجت بتبوس رجوله - الله يكرم القارئ - بس عبدالعزيز ما اعطاها فرصه وطلع
ردت على ديالا وتبكي : الو ديالا
ديالا بخوف : ليان وشفيك لي ٣ ايام اتصل ولا تردين
ليان ببكى : ديالا ابي اموت خلاص ماقدر
ديالا بخوف اكبر : وشصاير تكلمي قولي
ليان قالت لها كل اللي صار
ديالا بعدم استيعاب : مستحيل ليان اعرف عزيز طيب وحبوب يطلع منه كل ذا
ليان ببكي : ديالا ارجعي وخذيني منه تكفين مقدر اتحمل
دخل عبدالعزيز وهو يأشر له تسكر
ليان بسرعه : ديالا خلص وقتي باي وقفلت بوجه ديالا واعطتت الجوال
لعبدالعزيز وباست يده بذل : شكرا لك الله يوفقك بحياتك ويرزقك ويزيدك
عبدالعزيز ماتوقع تذل وتهين نفسها عشان ديالا بس !
عبدالعزيز بامر : روحي البسي بنروح مشوار مهم
ليان نزلت راسها : ااء مقدر
عبدالعزيز ضحك : اوو نسيت - نادى الخدامه تجيب العربيه -
ليان بفضول : ممكن اعرف وين بنروح ؟
عبدالعزيز بخبث : نكتب كتابنا
ليان حسبته تستهبل لان مستحيل عندها ان يكون فيه كاتب كتاب هنا لاكن عبدالعزيز مايصعبه شيء
تسريـــع الاحــــداث ..
وقف عبدالعزيز عند بيت وقال للخدامه اللي معه تنزل ليان
ليان بنفسها وبخوف : ياربي وش بيسوي فيني ذا
نزلتها الخدامه ودخلوا ورا عبدالعزيز
شهقت ليان بصدمه
عبدالعزيز بسخريه : وشفيك ياعمري تحسبيني العب معك ؟
ليان بترجيء : عبدالعزيز تكفى لا تكفى لا تسويها
عبدالعزيز وقع بانتصار وخلاها توقع غصب عنها
طلعوا من بيت الشيخ وعبدالعزيز مستانس عكس ليان
تنهدت بقلة حيله وحزن تعبر عن حالها بهالتنهيده
عبدالعزيز بقرف : هيه انتي بعالج رجلك
ليان بحزن : شكرا
عبدالعزيز بدون نفس : العفو
عنــــد سلطــــان ..
مؤيد : سلطان بقولك شيء
سلطان : سم
مؤيد : افكر اكمل دراستي بلندن
سلطان بفرحه : يلعنم الفله تعال بس
مؤيد ضحك : حمستني ياكلب ان شاء الله الشهر الجاي وانا عندك
سلطان : كفو
وصلوا للمطار ومؤيد ودع سلطان
سلطان ضحك : اشوفك الشهر الجاي
مؤيد ضحك : اذا ربي كتب
سلطان ابتسم وراح لصالة الانتظار
بعــــد ٣ ايــــام ..
***** : موجود ياعم عند البوابه انا
ابو ديالا ابتسم : هذاني جاي
***** ابتسم : انتظرك
قفل منه ومشوا
ديالا : يبه مين بيأخذنا ؟
ابو ديالا بابتسامه : سلطان
ديالا بصدمه : سلطان !!
ديانا صفرت : هالله هالله
مشوا وشافوا سلطان ينتظرهم بابتسامه
ديانا همست لديالا بهيام : ياويلي ديالوه مزيون
ديالا تنرفزت وقرصتها : خير ان شاء الله لا تقولين ذا الكلام
ديانا غمزت لها : لايكون تحبينه
ديالا استغربت من نفسها انها دافعت عنه وباين انها غيرانه وبنفسها : ياربي ما احبه والله بس ليش تنرفزت عشانه اخخ
انتبهت على نفسها لما سمعت صوت سلطان يتحمد لها بالسلامه
ديالا بارتباك : اااء الله يسلمك
ابو ديالا ابتسم : تعبت نفسك ياسلطان
سلطان ونظراته متوجهه لديالا ومبتسم : لا تعب ولا شيء
ديالا دق قلبها وهي تشوف نظراته لها
مشوا مع سلطان اللي وصلهم لبيتهم
ابو ديالا ابتسم : مشكور
سلطان ضحك بخفه : ولو واجبنا
حرك سلطان لما شافهم داخلين البيت وعيونه تتمركز على ديالا
سلطان بتنهيده : اهخ ياربي احس اني اشتقت لها مدري هو حب ولا لا !
عنــــد ليــــان ..
نايمه بالسرداب اللي محبوسه فيه
حست بأحد يلمس وجهها وريحة كريهه ملت السرداب
فزت وشافت عبدالعزيز قدامها والواضح انه شارب
ليان بقرف : بعد انت خير
عبدالعزيز ضحك ويتمايل : وشفيك ياحلوه اشتقت لك
ليان صرخت باقوى ماعندها
عبدالعزيز حط اصبعه عند فمها وضحك : اشش وشفيك ليونتي نسيتي اني زوجك
ليان ببكى : تكفى بعد
عبدالعزيز بدأ يقرب وليان كان جنبها صحن
استغلت الوقت واخذت الصحن وضربت راسه فيه
وجد دخلت السرداب بخوف وشافت ليان ماسكه صحن مكسور
وعبدالعزيز مغمي عليه
وجد بتأتأة : اا لءء ليان واا وش صار
ليان ببكي : وجد بغى يسويها فيني كان سكران والله
وجد حضنتها وتهديها
قومت ليان وودتها لغرفتها
وراحت المطبخ جابت مويه وراحت للسرداب ورشت على عبدالعزيز
فتح عيونه بشويش وبتعب : وشفيه
وجد بقرف : هاذي اخرتها تسكر الله يهديك بس روح تسبح ريحتك عفن
راحت وخلت عبدالعزيز
غمض عيونه وهو يحاول يتذكر وشصار
اوجعه رأسه وراح لغرفته
بيــــوم جديــــد ..
عنــــد ديــــالا ..
راحت لشغلها واستلمت طلبات السيارات
ديالا e : اهلا بك بمقهى ***** كيف اخدمك ؟
سلطان ضحك وبصوت واطي : هيلو ديالا
ديالا ارتبكت e : الو
سلطان ضحك e : اريد كوب اسبرسو مع القليل من السكر
ديالا تنهدت e : حسنا شيء اخر ؟
سلطان ابتسم e : لا شكرا
مشى لشباك الاستلام وهو يناظرها كيف متوتره
سلطان ضحك : ما أكل ترا
ديالا رفعت حاجبها : خلص وراك ناس
سلطان دفع وهي اعطته طلبه
سلطان حشره ضحك ومشى
ديالا بسخريه : خبل وكملت تأخذ الطلبات
عنــــد ليــــان ..
ليان بوجع : اييي
الدكتور e : لا بد انها مكسوره من ضرب مبرح تعرضت لها ساقها وستكون مدة علاجها ٨ اشهر بدلا من ٣ اشهر
وجد تنهدت e : حسنا شكرا لك
الدكتور e : العفو وطلع
وجد : ليان لازم نبدأ العلاج ولا بتكون مدة علاجك سنه كامله
ليان بكت : كله منه ضربني اليوم مدري ليه
وجد ابتسمت بانكسار : خلاص ياروحي انتي بترجعين زي اول صدقيني
دخل عبدالعزيز وبخوف : وشصار لها
انصدموا منه وخايفات
عبدالعزيز بحده : وشفيها ليان
وجد بخوف : مافيها شيء
عبدالعزيز بصوت عالي : تستهبلين انتي شوفي كيف تتألم
ليان بصراخ وبكى : خلاص اطلعوا مابي اشوفكم اطلعواا
سكتوا على صراخها وناظروها
ليان بصراخ اقوى : ماا تسمععوونن اطلعوواا اطططلللعوواااا
وجد تنهدت وطلعت
عبدالعزيز : ااء
ليان ببكي : مابي اتكلم تكفى ارحمني واطلع تكفون خلوني بحالي اتعذب تكفون
عنــــد سلطــــان ..
ضحك بعدم استياعاب e : كيف لم افهم ؟!
الدكتور e : عبدالعزيز مريض بانفصام الشخصيه يادكتور !
سلطان تنهد e : وما العلاج ؟
الدكتور e : جلسات اسبوعيه لمدة ٣ اشهر وسايشفى
سلطان قام e : حسنا شكرا لك
الدكتور e : العفو دكتور
طلع سلطان وهو يدور عبدالعزيز
شاف وجد وعبدالعزيز ويتهاوشون
سلطان راح لهم : احم عبدالعزيز تعال شوي
عبدالعزيز راح له وتنهد : هلا
سلطان بربكه : ااءء مدري كيف اقولك
عبدالعزيز بقلة صبر : وش صاير ؟
سلطان تنهد : عبدالعزيز انت مريض بانفصام الشخصيه
عبدالعزيز ضحك : مين قالك ؟
سلطان : دكتور هاريسون اللي هنا
عبدالعزيز بلع ريقه : طيب شلون يعني كيف
سلطان ابتسم : لا تخاف بتتعالج اذا استمريت بالجلسات والعلاج والتزمت فيهم
عبدالعزيز مسك راسه وبدأ يحس بصداع
سلطان بشك : فيك شيء ؟
عبدالعزيز بالم : لا بس يوجعني راسي
سلطان : سلامتك تعال اعطيك دواء ممكن تتحسن
عبدالعزيز قام : طيب جاي
تســــريع إحــــداث ..
استئذنت من المدير وطلعت وهي تدور محلات لتأجير
قاطعها صوت اتصال جوالها ردت بدون ماتقرأ الاسم كعادتها : هيلو ؟
سلطان ضحك : هيلو ديالا كيفك ؟
ديالا ضحكت : تمام وانت كيفك
سلطان : الحمدالله المهم فاضيه ؟
ديالا : يعني تقدر تقول
سلطان تنهد براحه : كويس والله فاضي ولا عندي احد كانك فاضيه نتمشى ولا نسوي اي شيء
ديالا ضحكت : غريبه وعز ليه ماتطلع معه
سلطان : اي ذكرتني بقولك شيء عنه اذا شفتك
ديالا تنهدت : اك نتقابل بحديقة ***** تمام ؟
سلطان قام : تمام ٥ دقايق وانا عندك
ديالا ابتسمت : انتظرك باي
سلطان ضحك بخفه : باي
قفلت منه ومشت للحديقه
شافت ايسكريم ابتسمت بحماس واشترت لها
ديالا بتفكير : امم اشتري لسلطان او لا ااء - ضحكت - خبله ياديالا كعادتك
اشترت لسلطان وجلست على الكراسي بالحديقه
جاء سلطان وجلس جنبها : سلام
ديالا ابتسمت : وعليكم السلام - اخذت الايسكريم ومدته له بعفويه - مع اني مادري وش تحب نكهه بس جبت لك تشوكلت
سلطان اخذه و ضحك : حظك موفق
ديالا ضحكت : تحب التشوكلت ؟
سلطان وهو ياكل ويضحك : ماتوقع فيه احد يكرهه
ديالا باهتمام : المهم وش سالفة عبدالعزيز ؟
سلطان تنهد : طلع مريض بانفصام بالشخصيه
ديالا بحزن : حرام - بلعت ريقها - اخر مكالمه مع ليان كانت تقولي انه يضربها وانشلت رجلها اليمين وشعرها نصه راح طلع مريض !
سلطان بصدمه : تمزحين
ديالا تنهدت : والله ليان ماعمرها كذبت
سلطان تأفف : يالله ياعز
ديالا بعفويه : المهم ماعلينا تجي معاي ادور محل لمقهاي
سلطان بفرحه : بتبدين مشروعك ؟
ديالا ضحكت : يب بس مالقيت محلات للاجار حلوه
سلطان بتفكير : عندك امكانيه تبنين ؟
ديالا ابتسمت : امم اذا مالقيت ليه لا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 10-02-2019, 07:09 PM
rwaiah_709 rwaiah_709 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تملاني عيونك فرح ، مثل الغيوم اللي ملت إراضينا مطر / بقلمي


سلطان ضحك بخفه : ماتوقع فيه محلات للاجار حلوه بلندن فـ من الافضل تدورين ارض تبنين عليها احسن
ديالا ضحكت : شورك وهداية الله
سلطان قام : يلا قومي ندور دامنا فاضين
ديالا ضحكت بخفه وقامت معه
تســــريع إحــــداث ..
بأشهر مكاتب العقارات بلندن
ديالا بتفكير : وين تنصحني ابني ؟
سلطان : امم لانه مقهى وتبين تجذبين الناس شوفي الاماكن القريبه من التجمعات مثلا حدايق مولات زي كذا
ديالا ابتسمت : اك شوف الارض هاذي قريبه من حديقه وبوسط لندن بعد وشرايك ؟
سلطان ابتسم : توكلي على الله
بدوا يتناقشون مع مدير مكتب العقار واشتروا الارض
ديالا بلعت ريقها وبضحكه : احس ابوي اذا درا بيجلدني جلد
سلطان ضحك : لا ما اتوقع مهدي له الموضوع ياخبله
ديالا ضربته بخفه وتضحك : لا تقول عني خبله ياخبل
سلطان ضحك : وانتي لا تضربين
ديالا بتفكير : اسمع اسمع وشرايك نروح لـ لندن اي - بضحكه - نسوي هيصه هناك
سلطان فقع ضحك : هيصه قلتي لي اجل
ديالا بعفويه : يلا سلطان
سلطان بضحك : خلاص خيتو يلا
ديالا فقعت ضحك : بموت تتوقع الايسكريم فيه خمر شيء ؟
سلطان بضحك : مدري والله
ديالا سحبته وتضحك : يلا لا نتأخر لاننا بنتكي هناك لين مايجي دورنا
سلطان بضحك : ياختي مو قادر اوقف ضحك مدري ليه
ديالا بضحك : ياربي حتى انا بقرص نفسي ممكن اوقف
سلطان ضحك زياده وهو يشوفها تقرص نفسها
عنــــد ليــــان ..
مارضوا يطلعونها المستشفى هالفترة عشان يبدون بعلاجها من امر عبدالعزيز !
تلعب باصابعها وتغني اغاني اطفال وتضحك : بيبي فنقر بيبي فنقر وير ار يو هير ايام هير ايام
قاطعتها وجد وهي تضحك : ليان منجدك
ليان ابتسمت : والله طفشانه
وجد ضحكت : متحمسه الف خلاص بتبدين علاجك واهخ
ليان ابتسمت بحزن وتناظر اصابعها
وجد : ااء مو قصدي اضايقك
ليان ضحكت بذبول : لا عادي
عنــــد ديــــالا وسلطــــان ..
ديالا بملل : طفش وشذا الهيصه الميته
سلطان تثاوب : مره - بخبث - في مكان احسن من ذا ياخبله
ديالا تحمست : يلا يلا وين بس
سلطان ضحك : الملاهي
ديالا ناظرته ببرود : تمزح ؟
سلطان رفع حاجبه : اجل استهبل معك انا ؟
ديالا : وش بنسوي هناك
سلطان بضحك : هيصه
ديالا بضحك : يامشاكس يلا نروح
قاطعهم رنين جوال ديالا
ديالا قرت الاسم وبتوتر : امم ابوي يدق
سلطان ضحك بخفه : ردي طيب وش تحترين ؟
ديالا بملل : واذا رديت بيقول تعالي البيت تأخرتي
سلطان ابتسم : بسيطه قولي طالعه مع ليان موعدها
ديالا ردت : هيلو
ابوديالا : هلا يبه وينك ؟
ديالا : مع ليان عندها موعد
ابوديالا ارتاح : خلاص اجل لا تتأخرين
ديالا تنهدت : ابشر مع السلامه
ابوديالا : بحفظه وقفل
ديالا ارتاحت : تم التصريف بنجاح
سلطان ضحك : يلا نروح
ديالا بصراخ : ستوب !
سلطان باستغراب : وشفيك ؟
ديالا بفهاوه : ااء عندي موعد مع مصمم ديكور بعد ربع ساعه
سلطان فهى : تمزحين
ديالا بسرعه : يارب الحق يارب
سلطان طلع مفاتيحه : تعالي بسرعه
بالسعــــوديهه ..
مؤيد بترجي : يمااه ليش تكفين
ام سلطان برفض : لا والف لا يكفي اخوك تبي تروح انت بعد
مؤيد بترجيء اكثر : يماااهه وافقي عشاني يلا بقعد سنتين وارجع
ام سلطان بطرف عينها : سنتين بس ؟
مؤيد بتأكيد : ايه ايه سنتين والله
ام سلطان : افكر واقول لك
مؤيد حضنها بفرحه : يالبيهه اطلق ام سلطان بالعالم
ام سلطان ضحكت : بالله
مؤيد ضحك : والله احبك ياخي
ام سلطان بهدوء : بس لسا ما وافقت !
مؤيد بخذلان : يمه بلا استهبال
ام سلطان ببرود : ابوك موافق ؟
مؤيد : ايه موافق
ام سلطان بتفكير : بفكر واقولك
مؤيد بحماس : يعني موافقه بروح اكلم سلطان يجهز بيته لي
ام سلطان ضحكت : موافقه
مؤيد بصوت عالي : يالبييهعع يبه يحظك بمرتك الحلوه ذي وركض لغرفته
بلنــــدن ..
جاك - مصمم ديكور - e : اذا تريدين تصميم لمقهى
ديالا ابتسمت e : نعم واتمنى ان يكون ديكور جاذب للناس وفكرة مختلفه ايضا
جاك ضحك e : اوه حسنا انسة ديالا - مد لها اوراق - هاذه احدث تصاميم الديكور للمقاهي تفضلي
ديالا اخذتهم وتتفرج فيهم وتعطي سلطان
ديالا بهمس : وشرايك ؟
سلطان بهمس : تبين الصدق احسهم عاديات قولي له يسوي لك تصميم خاص فيك انتي
ديالا ضحكت وبهمس : والله ياسلطان بتوديني بستين داهيه
سلطان ضحك بهمس : حمارة انتي حمارة قاعد اساعدك وانتي تطقطقين
ديالا لفت انتباها تصميم وناظرته : شوف هاذا مره جميل
سلطان ابتسم : حلو بس يبغى له تعديلات شوي
ديالا ابتسمت : مثل وش ؟
سلطان : عندك الكراسي لو تخلينها بيضاء والطاولات بيضاء بعد ووء وبدال البوية الخضراء حطي لون فاتح بس
ديالا بخبث : وشرايك اخليه باركية واسود وبني وابيض افخم صح
سلطان ضحك : يافاهمتني والليت اصفر
ديالا ضحكت وبدوا يتناقشون
جاك e : لاكن انسه ديالا هاذا معتاد في كل المقاهي اضافة الباركيه موفق لاكن الالوان معتاده جدا
سلطان لديالا : هيه ديالوه اسمعي خليه باركيه مع ابيض وتفاني
ديالا برفض : لا احسه لحجي
سلطان خزها : على تبن - لف على جاك e - سيد جاك ما رايك باللون التفاني والابيض مع الباركيه
جاك بتفكير e : اقتراح جميل سيد سلطان لاكن انصح باللون الزيتي مع الابيض
ديالا بابتسامه e : حسنا سيد جاك اللون الزيتي والابيض جميل
جاك بابتسامه e : اذا تم انسه ديالا اللون الزيتي والابيض مع الباركيه
ديالا بابتسامه e : لنا لقاء اخر سيد جاك
جاك صافحهم e : اكيد بالخدمه انسه ديالا وسيد سلطان
سلطان ابتسم بخفه e : شكرا لك
طلعوا من عنده وسلطان مشى لسيارته بس وقفه صوتها
سلطان لف عليها بابتسامه : هلا
ديالا بخجل : ااء ممكن توصلني ؟
سلطان ضحك : تستهبلين تعالي يلا
ديالا ضحكت بخفه وركبت معه
وصلها لبيتهم ونزلت
ديالا بابتسامه : ثانكيو
سلطان ضحك : ولكم مس ديالا ساليم
ديالا فقعت ضحك : متعاطي انت شوهت اسم ابوي
سلطان بهياط : بتدخلين ولا شلون
ديالا شمقت بوجهه : يمه تخوف ودخلت بيتهم
وسلطان مشى لبيته وهو مروق
عنـــــد ليـــــان ..
صرخت بالم : اااايييي
الدكتور بهدوء e : استرخي فقط
ليان بكت : ما اتحمل ايي
الدكتور لف على وجد المتوتره e : ماذا تقول ؟
وجد بربكه e : تقول انها لا تستحمل الالم
الدكتور تنهد e : هاذا كسر مضاعف انسه وجد ومع السم الملدوغ بقدمها اصبح الكسر مضاعف ونخاف ان تنفصل كليا يجب ان لا تتحرك ابدا
وجد تنهدت بقلة حيلة e : حسنا شكرا لك
طلع الدكتور وليان تون من الالم
بعـــــد أسبـــــوع ..
نزل مؤيد من الطيارة وهو يستنشق الهواء ويضحك : حتى هواهم يرد الروح
دخل واخذ شنطته ومشى يدور سلطان
شافه سلطان وبدأ يناديه
سمعه مؤيد وركض له
سلطان حضنه وهو يضحك : تو ماظلمت لندن ارحب
مؤيد ضحك : كلخرا كذا تستقبل اخوك
سلطان بعد عنه ويضحك : امش امش بس
عنـــــد عبــدالعزيـــــز ..
دخل غرفة ليان وهو يشوفها نايمه وتون من الالم
جلس عندها وهو يتأمل وجهها
ماقاوم جمال وجهها وباس خدها
عبدالعزيز بعد بخرعه : وش سويت استغفر الله - تذكر - اي صح هي زوجتي عادي
قامت ليان وهي مفجوعه وتناظره بخوف
عبدالعزيز ابتسم بميلان : معليش اذا ازعجتك
ليان بخوف : لل لا عادي
عبدالعزيز ضحك بخفه : وشفيك خايفه ؟
ليان خافت زياده وبدت تدمع : ممكن تطلع لو سمحت
عبدالعزيز فز ومسح دموعها
ليان صرخت بخوف وجت لها ممرضه e : ماذا يجري هنا ؟
ليان تصارخ بخوف e : ابعدييه عني ابعدييهه !
عبدالعزيز بلع ريقه وطلع
الممرضه مسحت على رأس ليان ومبتسمه بحنان e : لا تخافي عزيزتي انه زوجك
ليان ببكى e : اكرهه اكرهه
الممرضه مسحت دموع ليان وتضحك e : هيا ايتها الاميره المترفه الصغيره كفي عن البكاء
ليان ضحكت بسخريه : هه تقول اميره مترفه ماعاشت اللي عشته وتقول اميره مترفه
الممرضه تركتها بحالها وطلعت
عنـــــد سلطـــــان ومؤيـــد ..
مؤيد بفهاوة : ذا بيتك ؟
سلطان ضحك : اجل بيت الجيران اي بيتي
مؤيد صفر : ياكاش انت ماعرفتك
سلطان ضربه بخفه : ادخل قبل لا يجيك كف
مؤيد : ابشر طال عمرك
سلطان ضحك ودخل البيت ومؤيد برا يمشي بفهاوه
سلطان بصراخ : مؤييد
مؤيد فز وبصراخ : سم
سلطان : ادخل ولا اقفل الباب والله
مؤيد : ابشر
عنــــد ليــــان ..
ليان ببكى : وجد تكفين خليك عندي دايم بديت اخاف منه والله
وجد تنهدت : ليان عبدالعزيز فيه انفصام بالشخصيه !
ليان بصدمه : كك كيف يءءعني
وجد : توقعي منه اي شيء مره بيقسى ومره بيحن الين مايتشافى ان شاء الله
ليان بتوتر : يعنني هو يسوي ذا الحركات عن خارج ارادته ؟
وجد : ايه راح تتعودين ماعليه وزوجك بعد لازم تتحملينه
ليان بانهيار وصراخ : لا تقوللووونن انهه زوجيي انا مو متزووججههه مممووو متززوووجهه
وجد بخوف : خلاص هدي
ليان ببكي : ابي ارتاح لو يوم ابي اضحك وانبسط يوم واحد بس
قاطعهم طق الباب
وجد بصوت عالي e : تفضل
دخل عبدالعزيز وبابتسامه : سلام
ليان بكت على طول
وجد تنهدت : عز اطلع لو سمحت
عبدالعزيز بتردد : ااء انا اسف على اللي صار اليوم ماكان قصدي بس حبيت اتطمن عنك
ليان بشهاق : انسوني انسوني اعتبروني مت مع اهلي تكفون عيشوا حياتكم زي قبل ما ادخل فيها من بعد غياب جعلني اموت مالكم شغل فيني
وجد طلعت وسحبت عبدالعزيز معها
عنــــد ديــــالا ..
ابو ديالا بعتب : ليه ماقلتي لي طيب
ديالا بدلع : يبه انا صرت كبيره مرا مو لازم اقول لك
ابو ديالا ضحك : قومي قومي لا اجلدك
ديالا بجديه : طيب متى ابني عليها ؟
ابو ديالا تنهد : انا اكلم شركة يبنونها بس ارسلي لي التصميم حقه
ديالا بفهاوه : ااء يبه ماطلعت تصميم
ابو ديالا ببرود : تستهبلين ؟
ديالا ضحكت بفهاوه : اي والله
ابو ديالا تنهد بصبر : الديكور الداخلي ؟
ديالا ابتسمت : جاهز بس يسوي لي تعديلات بسيطه
ابو ديالا قام : التصميم الخارجي يوصلني هاليومين
ديالا بتحلطم : يبه مايمدي
ابو ديالا وهو ياخذ الملفات : الا يمدي اذا بديتي الحين
ديالا تنهدت : طيب باي
طلعت من الشركة وبدت تتمشى بشوارع لندن
لمحت مطعم ببتزا وعضت طرف شفايفها بجوع
ديالا بابتسامه : ٥ دقايق ما تضر
دخلت المطعم وطلبت لها
جلست على الطاولة وتنتظر طلبها
مسكت جوالها وهي تدور احد لتصميم الخارجي ومصمم علامات تجاريه
جاء طلبها وبدت تأكل وهي تناظر الناس
خلصت ودفعت وراحت وهي تفكر : مالي الا سلطان
ومشت لبيته
وصلت لبيت سلطان ضغطت الجرس وتلهث من التعب
سلطان وهو منسدح : قم افتح الباب
مؤيد وهو يطقطق بجواله : تعبان مالي خلق انت افتح
سلطان رمى عليه علبة الموية : قم قم لا اسطرك
مؤيد تأفف ونزل يفتح الباب
ديالا بخوف e : اءءء هاذا بيت الدكتور سلطان ؟
مؤيد بفهاوه : هلا والله
ديالا بخوف اكثر : هاذا بيت سلطان ؟؟
مؤيد بربكه : اي اي تفضلي
ديالا : ممكن تناديه قل له ديالا سالم
مؤيد : ادخلي على بال ما اناديه
ديالا بابتسامه : لا مو مشكله
مؤيد خق مع ابتسامتها : ابشري من عيوني
ديالا بإحراج : تسلم
راح مؤيد لسلطان
سلطان بملل : مين ؟
مؤيد بفهاوه : وحده صاروخ اسمها ديالا سالم
سلطان فز : إسالك بالله
مؤيد : والله
سلطان ركض لتحت وضبط نفسه وراح للباب
سلطان بابتسامه : اهلا ديالا وشفيك
ديالا سحبته للحديقه وبخوف : يمه من اللي عندك ؟
سلطان ضحك : اخوي مؤيد بيدرس هنا سنتين
ديالا بتوتر : يمه خرشني احسبته مو بيتك
سلطان بابتسامه : لا معليك المهم وش تبغين
ديالا بربكه حكت حاجبها : ابي الفزعه
سلطان فقع ضحك : ليه ؟
ديالا بغباء وفهاوه : ابوي يبغاني اسلم له التصميم الخارجي بيومين واحتاجك معي
سلطان ضرب جبهتها بخفه ويضحك : خبله طيب ابشري ببدل ملابسي واجي ادخلي داخل
ديالا بابتسامه : لا الجو حلو اليوم غيوم وكذا فـ بجلس هنا انتظرك مو مشكله
سلطان ضحك بخفه : ٥ دقايق وجاي
ديالا جلست على الكرسي ومبتسمه : تمام
راح سلطان وديالا تدور مصممين
داخــــل ..
مؤيد : هههييييهههه طيب ابي اطلع اليوم ابي مفتاح ارجع واجلس بالشارع
سلطان ضربه : حمار انت حمار فيه مفتاح احتياطي بمكتبي الدرج الثاني
مؤيد بفهاوه : بتروح مع ذا المزيونه ؟
سلطان وهو يلبس جاكيته : اي وشدخلك
مؤيد : ياحظك
سلطان مسك جزمته - الله يكرم القارئ - ورماها على مؤيد : بتسكت ولا شلون
مؤيد بلع ريقه : سم طال عمرك
طلع سلطان وراح مع ديالا
رن جوال ديالا
ديالا : هيلو
ليان ببحه : ديالا
ديالا بفرحه : ليان ياعمري وشلونك
ليان بتعب : مو بخير ابد عمليتي بعد ساعه اذا فشلت بتنبتر رجلي
ديالا بخوف : تستهبلين ؟
ليان شهقت : ديالا تعالي محتاجه لك
ديالا ذرفت عيونها : اي مستشفى ؟
ليان بتعب : مستشفى ******** بوسط لندن
ديالا : ٥ دقايق وانا عندك
قفلت ولفت على سلطان وبخوف : لازم اروح لليان ضروري
سلطان باستغراب : اوك مو مشكله
ركضت ديالا لسيارته وركبت
ركب سلطان السيارة وهو مستغرب منها
بعــــد وقــــت ..
وصلوا للمستشفى ونزلوا
دخلت ديالا بسرعه قبل سلطان وهو يلحقها
ديالا بدموع e : المريضه ليان اين غرفتها ؟
الموظف حق الاستقبال e : انها بغرفه رقم ٣٠٥
ديالا مسحت دموعها e : شكرا لك وركضت
سلطان دخل المصعد معاها وهو يلهث
ديالا بحزن : اسفه
سلطان بهدوء : على ايش ؟
ديالا شهقت بخفيف : تعبتك معي شوي
سلطان ابتسم بخفه : عادي مو مشكله
وقف المصعد على الدور الثالث وراحوا لغرفة ليان
دخلت ديالا وهي تبكي وتحضن ليان : اعذريني تكفين
ليان ابتسمت بهدوء وبادلتها : حبيبتي خلاص
ديالا بعدت عنها وهي وتناظر رجلها كيف مزرقه وبخوف : وشصارلك يابنت ؟
ليان طاحت دموعها : الله لايوفقه
ديالا مسكت يدها : اذا تشافيتي بتعيشين عندي وراح اخليه يطلقك صدقيني
ليان ضحكت بسخريه : ماراح تقدرين مو سامح لاي احد يوقع عن اوراقي ابد
ديالا باست يدها وبضعف : تحمليه عشاني
الممرضه e : ااء يجب ان ننقلها لغرفة العمليات
ديالا باست راس ليان وابتسمت بحزن : بتنجح ان شاء الله صدقيني
ليان ابتسمت ابتسامه باهته
وبدوا يدفون السرير لغرفة العمليات
جلست ديالا تبكي وسلطان جنبها ويهديها
بعــــد ساعــــه ..
نامت ديالا من كثر البكاء وبحضن سلطان !
سلطان ابتسم على شكلها ومسح دموعها بخفه
رن جوال سلطان ورد بهمس e : الو
الممرضه e : دكتور سلطان تم تحويلك من الفترة المسائيه الى الصباحيه
سلطان بهمس e : لا استطيع التحدث الان سوف اعاود الاتصال لاحقا
الممرضه ميلت فمها e : حسنا الى اللقاء
قفل منها ورجع يناظر ديالا
لف على باب غرفة العمليات وتنهد
حس بديالا مسكت يده وتهلوس بنوم : يمه خليك خايفه
سلطان شدها له ويبوس راسها
جاء عبدالعزيز وانصدم من شكل سلطان وديالا
عبدالعزيز بتأتأء : وش تسوي انت ؟
سلطان ابتسم : انا وخطيبتي وشتبي ؟
عبدالعزيز ضحك : تستهبل قل انك تستهبل
سلطان ضحك بخفه : لا امزح بس تهلوس ومابي اصدمها
عبدالعزيز بربكه : ااء ليان من متى وهي بغرفة العمليات ؟
سلطان بهدوء : من ساعه
عبدالعزيز تنهد وجلس على الكراسي
بعــــد ٣ ساعــــات واكثر ..
طلع الدكتور وقاموا كلهم له
عبدالعزيز بخوف e : كيف حالها
الدكتور تنهد e : لا نعلم هل نجحت العمليه اما لا لاكن اذا افاقت سوف نرى هل نجحت او لا
ديالا ناظرت عبدالعزيز بحقد e : حسنا شكرا لك
سلطان سحب ديالا وهمس لها : ديالا لاتلومينه كل اللي سواه بغير ارادته مريض نفسي توقعي منه اي شيء
ديالا تنهدت : تمام
سلطان ابتسم وبعد عنها
بعــــد ســــاعتين ..
صحت ليان وكشف عليها الدكتور
الدكتور e : العمليه نجحت بنسبة ٨٥%
ديالا ابتسمت وبفرح : الحمدالله
سلطان ناظرها وابتسم
عبدالعزيز بتوتر e : ومتى تستطيع المشيء ؟
الدكتور e : اوه ليس بهاذه السهوله سيد عبدالعزيز في هاذه العمليه استلخصنا السم الملدوغ فقط
عبدالعزيز تنهد e : وكم بقى على وينتهي العلاج ؟
الدكتور e : تقريبا من شهر ونصف إلى ٥ اشهر
عبدالعزيز ابتسم بحزن e : حسنا شكرا لك
سلطان بابتسامه : انا رايح سلام
ديالا تخصرت : ياسلام وانا اروح مع مين ؟
سلطان ضحك : تعالي يلا
ديالا ببراءه : ابي اشوف ليان طيب
سلطان : شوفيها بكرا ديالا مشغول انا بسرعه تجين ولا لا ؟
ديالا بزعل : خلاص روح انا برجع مع تاكسي
سلطان ماينكر انه انجذب لشكلها تعوذ من الشيطان وراح
عبدالعزيز تنهد : ديالا روحي وقت الزياره مخلصه
ديالا تأففت وخذت شنطتها ونزلت
طلعت برا وهي تدور تاكسي
سلطان سحبها وركبها السياره
صرخت بخوف وغمضت عيونها بقوة
شمت ريحة العطر وهمست : سلطان !!
سلطان بهمس ماينسمع : ياعيونه !
ديالا بخوف : سلطان ؟
سلطان تنهد : هلا
ديالا فتحت عيونها ودمعت بخوف : خوفتني
سلطان ابتسم : معليش اسف
ديالا بهدوء : ممكن نمشي الحين
سلطان تنهد ومشى
وصلها لبيتهم وشافت ابوها توه جاي
ديالا بربكة : ياربي الوقت غلط
ابو ديالا راح لهم وباستغراب : ديالا ؟
ديالا فزت : سم
ابو ديالا رفع حاجبه : وش تسوين مع سلطان ؟
سلطان بسرعه : خالي سالم انا شريك عمل مع ديالا !
ابو ديالا لف على ديالا : صادق ولا لا
ديالا بخوف : اا اي اي صادق
ابو ديالا بعتب : ليش ماقلتوا لي طيب
سلطان ابتسم : معليش اسفين
ابو ديالا ابتسم : الله الله بشغل الزين
ديالا ابتسمت : من عيوني
سلطان : يلا استئذن مع السلامه
ابو ديالا بابتسامه : الله معك
مشى سلطان لبيته
و اول ما وصل راح لمكانه المفضل مكتبه
فتح الدفتر اللي يكتب فيه وبدأ يكتب :
لم اكن اظن اني في يوم ما قد اكتب الى امرأه قد سكنت صدري ، حتى اصبحت عيناها راحتي وهلاكي وملجئي ، فـ معشوقتي تملك عينان بها سلام العالم اجمع ، اغرق بتلك الاعين رمادية اللون التي تأخذني ببحر سحرها دائما ، ولا ننسى وجنتيها المتوردتين وكانها ورد مقطوف من افضل البساتين ، وشفاتيها التوتيه التي ارى بها طيف مقبرتي .
سكر الدفتر وهو مبتسم
بيــــوم جديــــد ..
سلطان طق باب غرفة مؤيد بقوه : مؤيدوه اخلص تأخرت
طلع مؤيد ومعه شنطته وبسرعه : يلا يلا
سلطان ضحك : كم تبي مصروفك اليوم
مؤيد رمقه بنظره ومشى وسلطان فاقع ضحك
مؤيد بصراخ : كلزق اخلص تأخرت وهذا اول يوم
سلطان كتمه ومنحرج من الجيران اللي يناظرونهم بإستغراب ويقرص مؤيد
ركبوا السيارة ومشى سلطان بسرعه
مؤيد رفع حاجبه : خير وش ذا الحركات ديالا انا ؟
سلطان بعصبيه : وش قلت اخر شيء ؟
مؤيد بنرفزه : ديالا ديالا ديالا ديا...
سكت مؤيد بعد ماسحب سلطان فرامل
سلطان بسخريه : ابشرك بتزوجها لا تخاف
مؤيد بفرحه : احلف
سلطان ضحك بخفه ومشى : لا والله
مؤيد تأفف ولف يناظر شوارع لندن
وصلوا للجامعه ونزل مؤيد
سلطان نزل النافذه : هيه اول ماتخلص اتصل علي
مؤيد بتسليك : اي اي وراح
سلطان ضحك وراح للمستشفى
دخل مؤيد ويدور كلاسه
ماحس الا صدم في بنت !
مؤيد وهو يشيل كتبها e : انا اسف لم ارأك
وجد بابتسامه e : ليست بمشكله لتعتذر ، هل انت طالب جديد ؟
مؤيد بابتسامه e : نعم لاكن اني اضعت الفصل
وجد ضحكت e : من اين لان وجهك لا يدل انك بريطاني
مؤيد ضحك e : السعوديه
وجد ضحكت بحماس : واخيرا فيه سعوديين
مؤيد رمش بصدمه ويضحك بخفه : انتي سعوديه ؟
وجد ضحكت : يب يب المهم كم رقم كلاسك ؟
مؤيد وهو يناظر بجواله : امم ١٦٥
وجد بابتسامه : باليسار على الزاويه
مؤيد اعطاها كتبها ومبتسم : شكرا لك
وراح لكلاسه اما وجد ضحكت وراحت لكلاسها
عنــــد ديــــالا ..
صحت بسبب المنبه عشان موعدها مع المصمم الخارجي
تأففت وراحت تاخذ شاور
طلعت ولبست اللي بالصورة - لفو يمين -
وحطت ميكب خفيف وشعرها الناعم سايح على ظهرها كالعاده
نزلت وشافت ابوها وخواتها راحوا وامها تشيل الفطور
ديالا بابتسامه : صباح الخير
ام ديالا بابتسامه : صباح النور على وين ؟
ديالا ناظرت ساعتها : عندي موعد مع مصمم بعد شوي
ام ديالا : تمام تبين تفطرين ؟
ديالا جلست : بس قهوه
ام ديالا بتعب : ديالا وبعدين ؟
ديالا ضحكت : يمه والله يكذبون عليك كل يوم اشرب قهوه وماتحسست
ام ديالا بعصبيه : حتى لو لاتكثرين منها
ديالا قامت وباست راس امها وتضحك : من عيوني
ام ديالا : يلا روحي تأخرتي
ديالا باست خد امها وراحت للباب : باي
طلعت وبدت تمشي
وصلت للمستشفى ودخلت بسرعه
ديالا e : لو سمحت اين مكتب الدكتور سلطان ؟
الموظف اشر على مكتب سلطان e : هاهو ذاك
ديالا ابتسمت e : حسنا شكرا لك
الموظف بابتسامه e : العفو
مشت ديالا لمكتب سلطان وطقت الباب
سلطان بصوت عالي e : تفضل ؟
دخلت ديالا وسكرت الباب
سلطان ضحك بصدمه : وش جابك ياخبله
ديالا بسرعه : اسمعني من الاخر ابوي حاجز موعد مع مصمم اليوم ولانك قلت انك شريك معي لازم تجي لان ابوي مدرك ام الوضع
سلطان بابتسامه : طيب متى ؟
ديالا تنهدت : بعد ساعه
سلطان ضحك بخفه : اوك مو مشكله
ديالا قامت : تمام انا طالعه افطر بالكافيه اللي ورا المستشفى
سلطان قام : اك بروح للمدير واجيك
ديالا ابتسمت بعفويه : انتظرك
طلعت وسلطان تنهد وراح للمدير
سلطان دخل عليه e : صباح الخير
المدير بابتسامه e : اوه صباح النور دكتور سلطان ماحالك ؟
سلطان ابتسم e : في افضل حال وانت ؟
المدير e : بخير
سلطان حك حاجبه e : امم هل يمكنني الاستذان لساعتان او ثلاث ؟
المدير عقد حواجبه e : لماذا ؟
سلطان بسرعه e : انا واختي نعمل على مشروع حاليا ولدينا موعد بعد نصف ساعه
المدير e : لم اقتنع اين اختك ؟
سلطان بربكه e : في الكافيه
المدير بنص عين e : هل تستدعيها
سلطان تنهد واتصل على ديالا
ديالا ردت : الو سلطان
سلطان : اسمعي ديالا وينك انتي ؟
ديالا رفعت حاجبها : توني ماطلعت من المستشفى
سلطان : تمام تعالي لمكتب المدير واذا سالك انتي اختي ولا لا قولي ايه
ديالا باستغراب : طيب باي
قفلت وصعدت فوق مره ثانيه
شافت ممرضه وسألتها e : اين مكتب المدير
الممرضه اشرت على مكتبه e : هناك
ديالا ابتسمت e : شكرا
مشت للمكتب طقت الباب ودخلت
المدير e : هل انتي اخت الدكتور سلطان ؟
ديالا بابتسامة ثقه e : نعم
المدير بانبهار e : لاكن لا تشبهان بعض
ديالا حضنت سلطان بتمثيل متقن وفرحه e : انه اخي من والدتي
سلطان شد خدها بتمثيل e : اوه اختي الجميلة صادقه
المدير بابتسامه e : حسنا يمكنكما الذهاب
ديالا بعدت عن سلطان e : شكرا
وسحبت سلطان وطلعوا
وسلطان مو معها ابد وكل شوي يتذكر لما حضنته ويبتسم
وهي بعد ما انكرت ان حضنه يحسس بالامان والطمأنينه
سلطان بهدوء : انتظريني هنا
عنــــد ليــــان ..
جالسه بالسرير وتناظر الجدران بملل
طرى على بالها اهلها !
ليان تنهدت بحزن : اهخ يمه احتاجكم والله احتاجكم
ذرفت دموعها كالغيث ثم انهمر كالسيول
سمع عبدالعزيز كلامها وكلم جده
الجد بحقد : خير
عبدالعزيز بهدوء : يبه تعالوا للندن باقرب وقت ليان محتاجتكم وقفل
ديالا بعفوية : تمام
جلست وسلطان تنهد وراح غرفة التبديل
شال البالطو - الجاكيت حق الدكاترة - واخذ اغراضه وطلع
ديالا شافته وضحكت
سلطان بابتسامه : وش يضحكك ؟
ديالا بضحك : شوف قميصك وفستاني
سلطان ناظر فستانها ثم ناظر القميص وضحك : نفس بعض
ديالا ضحكت : اتوقع مديرك لما شافنا مطقمين صدق اننا اخوان
سلطان رفع اكمام قميصه ومبتسم : اتوقع المهم ما كاننا تأخرنا
ديالا سحبت شنطتها وقامت : تمام يلا نروح
طلعوا من المستشفى وركبوا السياره
سلطان : وين مكانه ؟
ديالا وهي تناظر جوالها : ااء شارع اوكسفورد
سلطان وهي يتلفت : تمام
بعــــد ٣٠ دقيــــقه ..
وصلوا للمكان ونزلوا
دخلوا وكان فيه ممر لونه ابيض والشمس داخله فيه ومعطيه جو جميل مره
ديالا بابتسامه : سلطان تعال
سلطان قرب منها : همم ؟
ديالا ضحكت : الاضاءه مره حلوه لازم نصور
سلطان ضحك : بالله ؟
ديالا بعفوية : اذا ماتبي عادي
سلطان ضحك بخفه : لا مو مشكله
فتحت جوالها وصورت
ديالا ضحكت بفرحه : تجنن
سلطان ابتسم
ديالا ناظرت سلطان وتضحك : صاير وجهك وردي
سلطان ضحك : ليش رافعه حواجبك كذا
ديالا بضحك : مدري سلطان وحده ثانيه بالله
سلطان دف كتفها بخفيف ويضحك : بنتأخر يلا
ديالا ناظرت ساعتها وشهقت : ١٠ دقايق بس
ركضت وسلطان وراها ويضحك
واخيرا قرب منها ، سحب يدها وصارت بحضنه
سلطان ضحك بخفه : باقي ١٠ دقايق والمكتب عند عيني ؟!
ديالا وهي تحاول تخلي نفسها طبيعيه : ااء طيب عادي
سلطان رفع حاجبه ومسك يدها ومشى
ديالا تناظره بفهاوه
دخلوا المكتب بعد ماطقوا الباب
مايكل بابتسامه e : اهلا سيد سلطان وانسة ديالا
سلطان بابتسامه e : اهلا بك
ناظر ديالا المفهيه وشد على يدها بمعنى ردي
ديالا بتسليك e : اهلا اهلا
مايكل e : تفضلوا بالجلوس
ديالا بابتسامه e : شكرا
جلسوا وبدوا يتناقشون
بعــــد ساعــــه ونصف ..
مايكل تنهد e : حسنا يمكنكم غدا استلام النموذج
سلطان قام e : شكرا لك لقد اتعبناك معنا
مايكل بابتسامه e : واجبي فقط
سلطان ابتسم ابتسامه بسيطه وطلع
ديالا بابتسامه e : الى القاء
مايكل ضحك e : وداعا
طلعت ولحقت سلطان وتلهث : سلطان
سلطان لف عليها : وش
ديالا بابتسامه : ابغاك بخدمه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 10-02-2019, 07:17 PM
rwaiah_709 rwaiah_709 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تملاني عيونك فرح ، مثل الغيوم اللي ملت إراضينا مطر / بقلمي


سلطان : وش الخدمه
ديالا : ابي اسوي تحليل مدري وش اسمه يعني تعرف اذا فيني حساسيه ولا لا
سلطان ضحك : فهمت فهمت ليش طيب
ديالا طيرت عيونها : الدكاترة يلعبون على امي يقولون فيني حساسية من القهوة
سلطان ابتسم : طيب خلي سالفة التحليل على جنب الليلة عازمك على قهوه لا تسحبين ياويلك
ديالا ضحكت : تمام اشوفك الليله ابوي راسل السواق لي باي
سلطان ابتسم : مع السلامه
راحت من طريق وهو لطريق ثاني
ركب سيارته وتوجه للمستشفى
بعــــد ساعــــات ..
مؤيد تأفف وهو يتصل على سلطان ومايرد
اضطر انه يروح مشي لانه حافظ طريق بيت سلطان مو اول مره يجي للندن وعند اخوه بعد
قطع نص الطريق واتصل عليه سلطان
مؤيد رد وهو متنرفز : الو
سلطان وهو يسوق : وينك عند البوابه انا
مؤيد باستهزاء : ياخوي قربت للبيت وانت تقول وينك
سلطان بصدمه : تمزح
مؤيد ببرود : كبرك امزح معك انا
سلطان طلع من الجامعه : وقف طريقك لا تكمل الحين جاي وينك انت ؟
مؤيد : عند السوبر ماركت
سلطان تنرفز : يقلع بليسك خبل انت ماشي كل ذا
مؤيد : باي باي وقفل بوجهه
سلطان تنرفز زياده ويسوق بسرعه
وصل لسوبر ماركت وشاف مؤيد طالع منها ومعه كم كيس
ركب السياره وببرود : كان طولت
سلطان : اسكت بالله
ومشى للبيت
عنــــد وجــــد ..
طلعت من الجامعه وركبت تاكسي وراحت للمستشفى
دخلت المستشفى وراحت لغرفة ليان
وجد بابتسامه : هيلو
ليان ابتسمت : اهلين
جلست على الكرسي وباهتمام : كيفك بعد العمليه ؟
ليان ناظرت رجلها : كويسه صرت احس برجلي بس توجعني يقول الدكتور من الكسر
وجد تنهدت : الحمدالله - بمرح - وش خاطرك فيه واجيبه لك ؟
ليان ناظرتها وابتسمت بحزن وبهوت : تقدرين تجيبين اهلي وتخلينهم يرجعون للحياة ؟
وجد مسكت يد ليان وبحنيه : ليان حاولي تنسين هاذا طريق كلنا بنمشي فيه ماتقدرين ترجعين شخص ميت والله اذا حب عبده ابتلاه كل اللي صار بحياتك يدل ان الله يحبك يلا غيري جو اذا خاطرك تطلعين اقولهم يطلعونك غصب عنهم استانسي عاد الدنيا فانيه
ليان بتردد : وعبدالعزيز ؟
وجد ابتسمت : انا اقوله ماعليك
ليان ابتسمت : طيب
وجد ضحكت وكلمت عبدالعزيز
عبدالعزيز : الو
وجد : اسمع عز نبي نطلع انا وليان
عبدالعزيز عقد حواجبه : وضحي اكثر ؟
وجد طيرت عيونها : يعني بطلع ليان من المستشفى نتمشى بلندن شوي ونرجع
عبدالعزيز : بس توها طالعه من العمـ...
وجد قاطعته : ماعليك ناخذ معنا ممرضتين
عبدالعزيز تنهد : تمام انا اكلمهم الحين
وجد بفرحه : شكرا وقفلت
عبدالعزيز ابتسم وراح لدكتور هاريسون عشان يبدا جلساته العلاجيه
ومقرر اذا تشافى ان يكون اسرة ومع ليان ويعوضها عن كل شيء
باللــــيل ..
عنــــد ديــــالا ..
حاست دولابها كله وهي تدور لبس
دخلت ديانا وشهقت : يمه
ديالا وهي شوي وتبكي : اسكتي بليز
ديانا جلست على السرير : ليش حايسه ام دولابك
ديالا لفت عليها وبربكه : احتاج مساعدتك
ديانا : بأيش ؟
ديالا بسرعه : طلعي لي لبس كذا حق طلعه خفيفه بس حلو
ديانا قامت : تمام
اختارت لها - لفو يمين - ومدته لها : هاه حلو
ديالا حضنتها بسرعه : شكرا ودخلت غرفة التبديل
ديانا ضحكت وطلعت
طلعت ديالا وهي تشوف شكلها
خلت شعرها الطويل ويفي وحطت ميكب خفيف برز جمالها اكثر ولبست شوزها - الله يكرم القارئ - وجاكيتها وشنطتها وطلعت
ابو ديالا : على وين ؟
ديالا باستعجال : سلطان سلطان وطلعت
ام ديالا عقدت حواجبها : من ذا سلطان ؟
ابو ديالا ضحك : سلطان ولد ناصر صاير شريك مع ذا الخبله
ام ديالا ضحكت
عنــــد ليــــان ..
وهي تأكل وتضحك : يلبيه من زمان عن ذا الاكل
وجد غمزت لها : اضبطك انا
ليان ضحكت وكملت اكلها
وجد وهي تأكل : وين نروح بعد ؟
ليان بابتسامه : اي شيء
وجد بتفكير : امم نروح المول
ليان ضحكت : اوك
كملوا اكل وهم مستانسين ومالمحوا اللي يراقبهم من اليوم ومبتسم على فرحتهم
عنــــد ديــــالا وسلــــطان ..
وصلوا للمقهى وكان غريب مره
- بحط لكم الفيد مالقيت شكله بالليل انتوا تخيلوا -
ديالا بانبهار : مره حلو وغريب
سلطان بقصد : امسكي يدي زحمه جوا
ديالا بعفويه : تمام ومسكت يده
سلطان ابتسم وشد على يدها ودخلوا
ديالا باستغراب : مافي زحمه
سلطان يمثل الاستغراب : تو سألته يقول زحمه شكله يستهبل
ديالا صدقت : يمكن
دخلوا احد الطاولات وجلسوا
ديالا ضحكت : يالله مره غريب
سلطان ضحك : مره
جاء لهم النادل e : مرحبا ، ماطلبكم ؟
سلطان e : قهوة اسبرسو
ديالا ضحكت وقاطعته e : مع القليل من السكر
سلطان ضحك ولف على ديالا ويضحك : وش تبغين ؟
ديالا بعفويه : امم هوت تشوكلت
سلطان لف عليه e : وشوكلاتة ساخنه
النادل وهو يكتب e : هل تريدون الكيك وما شابه
سلطان لف لديالا : تبين ؟
ديالا رفعت كتوفها : مو مشكله
سلطان e : حسنا ما لديك من انواع ؟
اعطاهم القائمه وبدوا يختارون
ديالا بعفوية : ابي تشيز كيك - بغرور - مثلي - رمشت بغرور - مدري وشلون بأكل نفسي ؟!
سلطان ضحك وناظر النادل e : هل لديكم تشيزكيك يشبهها ؟
النادل ضحك e : للاسف لا
ديالا بعصبيه : سلطان !
سلطان بضحك : عيونه
ديالا مانتبهت لكلمته وبعصبيه : لا تستهبل علي
سلطان كتم ضحكته : طيب
لف على النادل e : اثنان تشيزكيك من فضلك
النادل e : اختاروا النكهه
ديالا بسرعه e : فراوله
النادل e : حسنا انتظروا لبضع دقائق وطلع
ديالا وهي تقلد سلطان : عندك تشيز كيك يشبهها
سلطان ضحك بخفه : ماينمزح معك انتي ؟
ديالا شمقته بنظره وسكتت
سلطان ابتسم ويناظر الجسر
بعــــد ١٠ دقائــــق ..
وصل طلبهم وكل واحد خذا حقه
لفت ديالا وهي زعلانه وتناظر البحر
سلطان بهدوء : ديالا ؟
ديالا لفت عليه : همم
سلطان ابتسم : بلا استهبال مو لهدرجه يزعل الموضوع تراها مدحه
ديالا ضحكت وخذت كوبها
سلطان اتسعت ابتسامته : ممكن اسألك ؟
ديالا وهي تناظر الجسر : وش ؟
سلطان بتفكير : امم قولي لي مواصفات فارس احلامك
ديالا شهقت : لا يكون تبي تخطبني ؟
سلطان بضحك : لا معليك
ديالا ارتاحت : اشوا - بعفويه - فارس احلامي اول شيء يكون يحبني ودايم معي ويغار علي غيرته قويه وابيه امم فلاوي ودايم سفريات وو اخلاق يحافظ على دينه وصلاته مايهمني جماله ولا طبقته الاجتماعيه وبس
سلطان ضحك : مو طماعه كويس
ديالا ضحكت وهي تأكل : وانت ؟
سلطان بقصد لكن مايبي يبينها بالمختصر " من ورا التريلات " : ابيها زي شخصيتك - ضحك - بما انك اخر حبه يامحور الكون ابي وحده زي شخصيتك ونفس جمالك ونفس كل شيء فيك
ديالا بغرور : زي ماقلت اني اخر حبه ومحور الكون فـ مستحيل تلقى وحده زي ديالا بنت سالم انا الاصل والباقي تقليد
سلطان فقع ضحك ويشرب مويه : مريضه وربي
كملوا قهوتهم وهم يسولفون ويضحكون
عنــــد ليــــان و وجــــد ..
وجد وهي تنزل الشمعه لليان : شميها مره حلوه ريحتها
ليان شمتها : تجنن حطيها مع اغراضي
وجد ضحكت : يخرب بيتك اشتريتي ٨ شموع ٥ معطرات جو واشياء واجد وتبين زياده كم بيصير الحساب اجل
ليان ببرود : من بيحاسب انا ولا انتي ؟
وجد : انتي
ليان خذتها منها وحطتها مع اغراضها : اسكتي اجل ووديني للكاشير
دفتها وجد للكاشير وحاسبت اغراضها اول ثم اغراض ليان
قالها الحساب ومدت ليان له بطاقتها
الكاشير e : البطاقه لا تعمل
ليان باستغراب e : كيف قبل ٣ اسابيع حاسبت بها وبها رصيد كافي
الكاشير e : اسف لاكن لايمكنك الحساب بها
ليان e : حاول مجددا
الكاشير طلع البطاقه ودخلها ولا ضبطت e : لا تعمل
حست باحد وراها ومد بطاقته له وبصوت رجولي e : حاسب بهاذه !
ليان بلعت ريقها ولفت له بصدمه
عنــــد ديــــالا وسلطــــان ..
جالسين بالحديقه ويضحكون
ديالا نعست وميلت راسها على كتفه وتتثاوب : يالله فيني النوم
سلطان حاوطها ومبتسم : نامي يلا
ديالا ضحكت : تصدق احسد زوجتك عليك وشذا الحنيه
سلطان ضحك : ارقدي ممكن يرجع لك عقلك
ديالا ضحكت بنعاس : طيب اوريك
ماحست بنفسها الا وهي نايمه على صدره وتشم ريحة عطره الدافيء وحضنه اللي فيه امان الدنيا كلها
اما سلطان بدأ يتأمل وجهها كالعاده صار من روتينه يتأمل وجهها بجميع حالاته وهي تضحك ، تبكي ، زعلانه ، منزعجه ، ولا دايخه وهاذي افضل حالة لسلطان يحب يشوف شلون عيونها الواسعه الرماديه تذبل بمفعول النوم يتمنى لو يمسح عليهم ويبوسها
مسح على خدودها وخشمها وعيونها وعلى كل وجهها وقرب لمقبرته " ثغرها "
تذكر بيتين شعر وابتسم وهو يقولها بهمس :
شربت الشهد من ثغر مصفا
ثغور الغير من ثغري تغارا
وكمل القصيده وهو يتوصفها :
بشعر مثل سود الليل لونه
ونور الوجه كصبح الجهارا
بديع الخلق سواه وتفنن
خلط مابين ليل ونهارا
ابتسم وباس راسها بقوة ويستنشق ريحة شعرها
عنــــد ليــــان ..
ليان بتوتر : عع عبدالعزيز وش تسوي
عبدالعزيز ابتسم : زي ماتشوفين احاسب عنك
ليان بربكه : مو لازم اقول لوجد تشتريهم لي بعدين
عبدالعزيز ضحك بخفه : وشفيك عادي
ليان ابتسمت بتوتر وخوف : شكرا
عبدالعزيز بمرح ويأخذ الاكياس : مو لازم تشكريني بعدين لعنبو حيك كل ذا شاريته !
ليان ابتسمت بخجل : وجد حمستني واشتريت ذا كله ذكرني ارجعها لك
عبدالعزيز : والله ماترجعينها والله
ليان وهي تفرك يدينها : طيب
عبدالعزيز تنهد براحه وراح لسيارته ووجد تنتظرهم بالسياره
شال ليان بخفه وركبها وركب العربيه وهو ركب وراحوا للمستشفى
رجعوها للمستشفى وهم رجعوا للبيت
بعــــد ٣ ساعــــات ..
صحت ديالا بسبب صوت جوالها وردت : هيلو
ابو ديالا بخوف : وينك ؟
ديالا تنحنحت : الحين جايه بس مدري شسالفه زحمه
ابو ديالا : تدرين الساعه كم ؟
ديالا ناظرت الساعه وبلعت ريقها : ١٠ ونص
ابو ديالا بتوتر : انتي بخير ؟
ديالا : اي بخير لا تخاف
ابو ديالا براحه : تمام انتظرك
ديالا : اك باي
ابو ديالا : بحفظه
وقفل
لفت على سلطان اللي غارق بنومه ومحاوط خصرها بقوة
ديالا بلعت ريقها بتوتر وهي تتأمل وجهه وتحس بشعور غريب وحلو بنفس الوقت
عوارضه وعيونه شعره وكل شيء حلو فيه
مسحت على خده بلطف وهو فز بسرعه
ديالا باحراج : انا لازم اروح الحين
سلطان وخر يده بسرعه وقام : تمام كم الساعه ؟
ديالا بخجل : ١٠ ونص
سلطان تنهد وراح لسيارته وديالا وراه
وصلها لبيتها وراح لبيته
دخلت ديالا بهدوء وقابلت ابوها
ابو ديالا بخوف : ليش تأخرتي ؟
ديالا بهدوء : مصممين الشعارات لفيناهم واحد واحد محد وافق ورحنا للبناء ثم وحنا راجعين مريت ليان شوي وجينا
ابو ديالا بعتب : اذا بتتأخرين مره ثانيه كلمينا على الاقل مو نقعد قلقانين عليك
ديالا ابتسمت بخفه : ابشر من عيوني
باست خد ابوها بسرعه وراحت للدرج : تصبح على خير
وصعدت غرفتها
نزلت شوزها - الله يكرم القارئ - وشنطتها
ولما جت بتنزل جاكيتها انبعثت ريحة عطره الدافيء
ديالا استنشقت العطر ومبتسمه براحه ومغمضه عيونها بهمس : احبه !
حضنت جاكيتها ونامت وهي مرتاحه
عنــــد سلطــــان ..
دخل البيت وهو دايخ
ناظر مؤيد اللي نايم بالكنب وجواله بيد واوراق بيد ثانيه
سلطان تأفف ورفسه بخفه : ولد قم لغرفتك
مؤيد بنعاس : انقلع ياخي
سلطان رمى عليه جاكيته وراح لغرفته ونام بتعب
بيــــوم جديــــد ..
عنــــد ليــــان ..
صحت وهي تشوف عبدالعزيز يتكلم مع الدكتور
جلست تناظرهم بحيره لين خلصوا كلامهم
عبدالعزيز بابتسامه : يلا بترجعين البيت
ليان ابتسمت بحماس : جد
عبدالعزيز ضحك : ايه ايه
ليان اشرت على العكاز : جبها ممكن ؟
عبدالعزيز اعطاها العكاز ويساعدها
ليان تمسكت بالعكاز وراحت للحمام - الله يكرم القارئ - وعبدالعزيز جلس ينتظرها تطلع
طلعت وهي تتوجع من رجلها
عبدالعزيز بهدوء : تحتاجين مساعده ؟
ليان بالم : لا عادي
عبدالعزيز شالها بخفه وجلسها : وش تبين انا اخلص اغراضك
ليان بالم ممزوج بخجل : شنطتي بالدولاب الثاني حط اغراضي بس
عبدالعزيز بابتسامه : تمام
اخذ الشنطة وبدا يحط اغراضها ويتذكر كلام الدكتور
هاريسون e : حسنا عبدالعزيز امم هل احد قريب لك هو ماتسبب لك بهاذه الحاله ؟
عيدالعزيز تنهد e : نعم
هاريسون e : هل هو قريب لك لدرجه كبيره
عبدالعزيز e : انها زوجتي
هاريسون هز راسه e : حسنا حاول انك تعكس هاذا الشعور باتجاها انت تكرهها حاول ان تكون مبتسم معها وحاول اسعادها هاذا مفيد لك ولها
عبدالعزيز e : حسنا ...
خلص الشنطه واعطاها ملابس : يلا البسي
ليان بخجل : عبدالعزيز انا مقدر
عبدالعزيز ابتسم : مو مشكله بدلي التيشيرت بس
ليان بخجل اكبر : طييب ممكن تطلع ؟
عبدالعزيز ضحك : ليان انتي حلالي عادي
ليان دمعت وبخوف : بب بس اا اخاف تكفى اطلع
عبدالعزيز مسح دموعها وتنهد : تمام انا طالع اذا خلصتي ناديني
طلع وهي تمسح دموعها وتبدل
عنــــد سلطــــان ..
مؤيد سحبه : تعال تعال
سلطان بملل : خير
مؤيد رفع حاجبه : ماشاء الله ريحة جاكيتك عطر نسائي - غمز له بخبث - قل انك معها امس عادي
سلطان بعصبيه : اي امس كنت معها ونامت بحضني بعد واكلنا وتمشينا في شيء ؟
مؤيد صفر بفرحه : العب يابو ناصر مانت بهين لازم اقول لامي تجهز كل شيء
سلطان رص على سنونه بعصبيه : مؤيد لا تقول لحد بيني وبينك ترا
مؤيد بنص عين : بس تضبطني مع اختها
سلطان ببرود : ليه شايفني خطابه بعدين استح على وجهك تخرج انت الحين
مؤيد بسخريه : واللي تسويه مع ديالا
سلطان ضحك بسخريه : خطيبتي
مؤيد يناظره بفهاوه
سلطان رفع حاجبه : وشفيك صنمت ؟
مؤيد بفهاوه : تستهبل ؟
سلطان ابتسم بميلان : لا ما استهبل يلا اخلص انتظرك بسياره وطلع
مؤيد ضحك بفهاوه وراح معه
عنــــد ديــــالا ..
صحت وهي مروقه وتشم جاكيتها
راحت الحمام - الله يكرم القارئ - وغسلت وجهها وبدلت ملابسها ونزلت
ديالا بابتسامه : صباح الخير
الكل : صباح النور
ام ديالا بنص عين : ليش تأخرتي امس ؟
ديالا : يمه سالفه طويله قلت لابوي خليه يقول لك
ام ديالا تنهدت وسكتت
ابو ديالا بهدوء : قدمتي استقالتك من شغلك ؟
ديالا : لا اليوم بروح واستقيل
ابو ديالا تنهد : طيب
خلصو الفطور وراحوا البنات لمدارسهم وابو ديالا لشركته
قامت وبدلت ملابسها وراحت للمقهى
دخلت المقهى ومبتسمه
جيم بصراخ e : ديال عادت من جديد
ديالا ضحكت e : اسمي ديالا ديالا وليس ديال الا تفهم ؟
جيم ضحك e : لا بأس
ديالا ابتسمت ودخلت مكتب المدير
المدير بهدوء e : مرحبا ديالا ماذا تريدين
ديالا تنهدت e : انا اقدم استقالتي - بكذب - لظروف انتقالي لبلاد اخرى
المدير تنهد وطلع الاوراق e : تفضلي بتوقيع على هاذه الاوراق
ديالا وقعت وطلعت
كرستينا حضنت ديالا e : هل عدتي للعمل من جديد ؟
ديالا بهدوء وبعدت عنها e : امم حسنا يارفاق انا اليوم قدمت استقالتي لانني سابدا بمشروعي الخاص وحين انتهي منه فالجميع مدعوا لافتتاح المشروع
ايملي بحماس e : هاذا رائع
ديالا ابتسمت : اراكم لاحقا
طلعت من المقهى وبدت تتمشى بالمدينه
عنــــد ليــــان ..
جلست بتعب من رجلها
عبدالعزيز بهدوء : اجلسي ولا تتعبين نفسك انا رايح للشغل الحين والخدامه موجوده تمام ؟
ليان بالم : تمام
طلع من البيت وليان مدت رجلها على الطاوله
تنهدت بتعب : يارب
ارخت نفسها وغفت
عنــــد مــــؤيد ..
دخل الجامعه وراح للكافيتريا لان محاضراته بعد ساعه وجلس
شاف وجد تشرب قهوتها وتقرا الملخصات
مؤيد ابتسم بمكر وراح عندها : سلام
وجد ناظرته وابتسمت : اهلا
مؤيد : امم ممكن اجلس ؟
وجد ضحكت بخفه : اي تفضل
مؤيد ابتسم وجلس : نعرف بعض بس ماندري وش اسامينا
وجد ضحكت : انا وجد الـ***** وانت ؟
مؤيد بتحري : انتي عندك اخو اسمه عبدالعزيز وممرض هنا
وجد ابتسمت : ايه
مؤيد ضحك بخفه : انا اخو سلطان صديقه
وجد ضحكت : اها وش اسمك ؟
مؤيد ابتسم : اسمي مؤيد
وجد ابتسمت : تشرفنا - شافت ساعتها - لازم اروح الحين محاضرتي بتبدأ الحين باي
مؤيد ضحك بخفيف : باي
بعــــد ٣ ايــــام ..
وصلوا لبيت عبدالعزيز ومتلهفين لشوفتها
الجد ببرود : وينها ؟
عبدالعزيز وصلهم لغرفتها
دخلوا عليها وهي نايمه
عبدالعزيز ابتسم جلس على حافة السرير ومسك يدها ويصحيها : ليان
فزت بخوف وصحت وهي تفرك عيونها
عبدالعزيز ضحك بخفه : شوفي من جاء
ناظرت الباب وابتسمت بغصه : جدي
الجد حضنها وخانقته العبره : ياروح جدك انتي
حضنته بكل قوتها وكانها تأخذ جرعه ثانيه من القوه
ليان بهمس تعبان : جدي تعبانه
الجد ناظر عبدالعزيز بحقد : ماعليك يابوي راح ترجعين معنا
عبدالعزيز بهدوء : بس هي زوجتي انا اللي اقرر
الجد بعصبيه : اسكت ولا كلمه انت من وصلها لهالحاله ادري ومتأكد ١٠٠%
ليان بهدوء : جدي عبدالعزيز ماله دخل !
عنــــد ديــــالا ..
ديالا بهدوء e : كم بقي وينتهي البناء ؟
المهندس e : خلال اسبوعين او ثلاثه لان المبنى صغير ولا يحتاج الكثير من الوقت
ديالا باستغراب e : لاكنه دوران كيف لا يحتاج الكثير من الوقت
المهندس ضحك e : اوه انسه ديالا ان مبنى المقهى يختلف عن بناية المنازل والقصور فـ مقهاك لايوجد به غرف وصغير ايضا هاذا السبب
ديالا ضحكت : اها شكرا لك
طلعت من عندهم وراحت للمقهى اللي تشتغل فيه
كرستينا بابتسامه e : مرحبا ديالا ماذا تريدين ؟
ديالا بهدوء e : موكا بارده جدا ارجوك
كرستينا ضحكت e : انك متعبة كثيرا تفضلي بالجلوس
ديالا ابتسمت وجلست e : لست متعبة كثيرا لاكني مرهقه
جيم تسند ويضحك e : اوه ديال ماذا تفعلين هنا ؟
ديالا ضربته بخفه وتضحك e : اسمي ديالا الا تفهم
جيم ضحك e : لا بأس ياديال لماذا جئتي اليوم ؟
ديالا ابتسمت e : لا شيء اخذ مشروبا
عنــــد سلطــــان ..
طلع من المستشفى وراسه مصدع
راح لاقرب مقهى ودخل
شاف ديالا وهي تضحك مع جيم ويسولفون
حس بنار شبت بصدره وهو يشوف حبيبته تضحك وتسولف مع غيره
حاول يطفي نار غيرته بس ماقدر
تنهد بعصبيه وراح لها وهو يحاول يضبط نفسه ولا ينفجر عندها
سلطان بهدوء : ديالا
ديالا ناظرته وضحكت : هلا سلطان تعال
سلطان بهدوء : لا بطلب وبروح
ديالا سحبته وجلسته جنبها : اقول اجلس بس
جيم باستغراب e : ديال من هاذا ؟
ديالا ابتسمت e : جيم هاذا سلطان سلطان جيم
جيم مد يده بابتسامه e : تشرفت بك ؟
سلطان رفع حاجبه وصافحه e : الشرف لي
ديالا ابتسمت : اهمم وشعندك هنا ؟
سلطان يتلفت : ولا شيء جيت اطلب قهوه وبطلع
ديالا نزلت راسها : اها
جيم بغيره e : هل تحبان بعض او من هاذا القبيل ؟
ديالا جت بتتكلم بس سبقها سلطان بعصبيه e : نعم
جيم عصب e : ومن متى وانتما تتواعدان وديال انتي تعرفين اني احبك
ديالا خافت منهم e : اااءء لاكن
جيم بحقد e : كنت اعرف انك مجرد ماكره وكاذبه و..
ما كمل كلامه الا وسلطان يضربه بحقد من اللي يصير
فرقوهم الناس وسلطان سحب ديالا لبرا
ديالا بخوف : سلطان وش قاعد تسوي ؟
عنــــد ليــــان ..
الجد بعصبيه : كيف مو هو السبب هاه ؟ - طبطب على رجلها - من اللي كسرها طحتي ولا وش هو اللي كاسرها ياليان لا تحاولين
ليان بكت : جدي عزيز فيه انفصام انفصااام
الجد بصدمه : وشلون يعني
عبدالعزيز نزل راسه بخجل وقلة حيله
ليان مسكت يده وبحزن : لما رجعنا من عندكم بدا المرض عنده هالايام تحسن بزياده عن اول
الجد جلس وهو مصدوم
عبدالعزيز تنهد وذرفت عيونه من حالته
ليان بهدوء : جدي اطلع شوي ابي اكلم عبدالعزيز لحالنا
طلع الجد وليان سحبت عبدالعزيز لحضنها وتمسح على راسه
عبدالعزيز همس بتعب : تعبان
ليان مسحت دموعه وبقوه : عبدالعزيز انت اقوى من كذا صدقني وبتطلع من ذا الحاله ان شاء الله
نزلت دموعه وهو يحس انه ضعيف
ليان رفعت راسه وبابتسامه : توعدني انك بتكون قوي
عبدالعزيز تنهد ومسح دموعه : اوعدك
ليان ابتسمت وحضنته
عنــــد ديــــالا وسلطــــان ..
سلطان بعصبيه : عاجبك يقول لك انه يحبك وانك خنتيه
ديالا بتوتر : طط طيب ممكن من العص..
ماكملت كلامها الا وسلطان يصرخ بوجهها : ديالا انا احبك احبك ما حسيتي بشعوري لما شفتك معه وتسولفين وتضحكين - مسك يدها وحطها على قلبه - ماتحسين بهاذا ماتحسين شلون ينحرق من الغيره
ديالا دمعت وحضنته بكل قوتها : ااسفه
سلطان غمض عيونه وبهمس : قوليها وريحي قلبي
ديالا بكت وشدت عليه : والله احبك والله
سلطان ضحك وباس راسها
ديالا بعدت عنه وضحكت من بين دموعها ورجعت تحضنه
عنــــد مــــؤيد ..
قفل جواله ومتنرفز : استغفر الله ياربي لازم يسحب
وجد ضحكت : وشفيك ؟
مؤيد تنهد : سلطان سحب علي كالعاده
وجد ابتسمت : مو مشكلة ارجع معي
مؤيد ابتسم : لا عادي برجع مشي البيت مو بعيد الين ما اشتريلي سياره هنا
وجد ابتسمت : تمام اشوفك بكرا باي
مؤيد : باي
مشت وجد للسواق وهو راح مشي للبيت
مؤيد بتنرفز : لازم يفشلني ذا الولد - بسخريه - يارجال تلقاه باحضان ديالا فاضي لي هو
وصل للبيت ورمى نفسه على السرير ونام
عنــــد ليــــان وعبـد العزيـــز ..
عبدالعزيز بتعب : عادي انام
ليان تنهدت : خذ راحتك
عبدالعزيز : ليان ليش قلبك طيب لهالدرجه يعني عذبتك واهنتك والحين تواسيني
عنـــد ديـــالا وسلطـــان ..
ديالا بخجل : صدق تحبني ؟
سلطان مسك يدها وابتسم : اكذب عليك اذا قلت لا
ديالا شدت على يده وتسندت على كتفه ويمشون
ديالا ابتسمت : سلطان
سلطان ابتسم : عيونه
ديالا خجلت وضربته بخفه : لا تتغزل واسمع السالفه
سلطان ضحك : اسمعك
ديالا بابتسامه وعفويه : اسمع الحين اذا رجعت البيت بقول لابوي انك فكيت الشراكه واذا سألك ابوي قل له انه صدق فكيت الشراكه لانك اصلا مو شريك معي
سلطان ما كان معها ويتأمل ملامحها
ديالا ضحكت وهي تمرر يدها على وجهه : سلطان انت معي ؟
سلطان بفهاوه : ايه ايه
ديالا تخصرت : يلا وش قلت
سلطان بفهاوه : انك تحبيني ومدري وش
ديالا ضحكت وبعدت عنه : عالعموم ابرسلك السالفه اقرأها زين انا راجعه للبيت الحين
سلطان مسك يدها ومشوا لسيارته : انا بوصلك
ديالا برفض : مو لازم سلطان
سلطان بنص عين : اشيلك يعني
ديالا فلتت منه وانحاشت بس هو مسكها وشالها وهو يضحك
ديالا بعصبيه : نزلني سلطان !
سلطان بجراءه : اسكتي ولا ببوسك
ديالا توسعت عيونها بصدمه وبلعت ريقها بتوتر
سلطان ناظرها وضحك بخفيف ثم ناظر قدامه
وصلوا للسياره وركبها
ديالا توترت وغمضت عيونها
ركب سلطان ومشوا
وصلوا لبيت ديالا وجت بتنزل بسرعه الا مسكها سلطان وهو مبتسم
ديالا بخوف : وش تبي ؟
سلطان قرب بهدوء وباس خدها وبعد بابتسامه : مع السلامه انتبهيلك
ديالا دمعت من التوتر والخوف ودخلت البيت بسرعه
سلطان ضحك بخفه ومشى لبيته
عنــد ديــالا ..
دخلت غرفتها وهي تحاول تهدي دقات قلبها
طلعت جوالها واتصلت على ليان بتوتر
ليان بابتسامه : الو
ديالا بسرعه : ليان الحقيني الحقيني
ليان عقدت حواجبها : وش صاير لك ؟
ديالا بخوف : سلطان سلطان تخيلي طلع يحبني
ليان شهقت : احلفي !!
ديالا بتوتر : والله وقلت له برجع للبيت شالني وركبني سيارته ووصلني وقبل ما انزل باس خدي ويقول انتبهيلك
ليان بفرحه وتوتر : كييووتت ديالا يمه تصرفاته تخوف شوي
عنــد سلطــان ..
دخل البيت وهو مروق
يزيد صفر : كان تأخرت
سلطان رمى نفسه على مؤيد ويضحك براحه : اهخ الحب لعب فيني لعب وانا اخوك
مؤيد تحمس : امانه وشصاير بينك وبينها
سلطان قال له كل شيء
مؤيد بحماس : ادعس ادعس ادعس كل ذا صار
سلطان حط يده على قلبه ويستهبل : اخخ قلبي
مؤيد وهو يدعي : يارب احب
سلطان ضحك وراح لمكتبه وجلس
فتح دفتره وبدأ يكتب :
ادهشتي اركان البلاد جميعها ، حتى تعاليم الحياة هدمتها
وبنيتي للحسن صرحاً عالياً ، حتى مفاتيح الحياه ملكتها
من قال ان العمر لا يفنى ببعدها ، او قال ان في الارض احد مثلها ...
يـزيد الميموني..
عنــــد ليــــان ..
قفلت من ديالا وهي فرحانه مع ديالا
تمددت براحه وهي تتذكر كلامها مع عبدالعزيز وابتسمت
فــــلاش بــــاكك ..
عبدالعزيز بتعب : عادي انام
ليان تنهدت : خذ راحتك
عبدالعزيز : ليان ليش قلبك طيب لهالدرجه يعني عذبتك واهنتك والحين تواسيني
ليان ابتسمت : ذاك ماضي راح ومايتغير بعدين كنت اللي تسويه فيني وانت مو متحكم بنفسك فـ معذور
عبدالعزيز ابتسم ونام على رجولها
نرجــــع للــــواقع ..
ضحكت بخفه وطلعت من الغرفه بعكازها وتمشي وهي مبتسمه وصلت للدرج ووقفت عند اول درجه وخايفه
طلع عبدالعزيز من غرفته ابتسم وهو يشوفها خايفه ومتوتره وراح لها
عبدالعزيز سندها عليه ومبتسم : جربي ؟
ليان ابتسمت بتوتر وبدت تنزل وهي متسنده عليه
وصلوا لاخر درجه وعبدالعزيز بعد عنها : يلا امشي لحالك
ليان نزلت منها وراحت لصاله وهي تضحك بخفيف
عبدالعزيز ابتسم وجلس
ليان حطت العكاز وقامت تمشي وتضحك : ماصرت احتاجها شوف
عبدالعزيز ضحك بخفه وحضنها : الحمدالله
ليان بلعت ريقها بخوف وبعدت عنه ماحست بنفسها الا وهي طايحه على رجلها !!
عنــــد ديــــالا ..
نزلت تحت وجلست عند ابوها بعفويه : هيلو
ابو ديالا ابتسم : اهلا كيف الشغل ؟
ديالا بحماس : مره تمام - بتمثيل - بس يبه سلطان فك الشراكه معي لان ماعنده وقت والمستشفى ضاغطين عليه المسكين
ابو ديالا تنهد : تمام هاذي اشياء بينكم كـ شركاء
ديالا بملل : يبه طفشانه
ابو ديالا ضحك : روحي نامي تأخر الوقت
ديالا تأففت : طيب - باست راس ابوها - تصبح على خير
ابو ديالا ابتسم : وانتي من اهله
عنــــد ليـــان ..
صرخت بكل قوتها : اااااااييييي
عبدالعزيز شالها بسرعه وهو يسمي عليها
ليان ببكي : عبدالعزيز توجع توجع !
عبدالعزيز انخرش ودق على الاسعاف
نزلوا الجد والجده ووجد
وجد بخوف : وشصاير ؟
عبدالعزيز ضمها لصدره ويلهث بخوف : طاحت
الجد بعصبيه : حسبي الله عليك من ولد غـ...
قاطعته ليان بصراخ بكي : خخلااص ارحمونا ماسوى شيء هو اههخ رجلي توجعني مره
عبدالعزيز باس راسها وشدها له بخوف : تحملي شوي
وصل الاسعاف واخذوها
مسح على وجهه وراح للغرفته بسرعه بدل ملابسه ولحقهم للمستشفى
تســــريع احــداث ..
الدكتور باسى e : سوف نجري عملية اخرى لساقها
عبدالعزيز بخوف e : لماذا ؟
الدكتور تنهد e : لقد تضررت كثيرا والضربة اتت على مكان العمليه
عبدالعزيز تنهد بحزن : حسنا شكرا لك
الدكتور هز راسه وراح وعبدالعزيز جلس واطلق تنهيده عميقه وبهمس : يارب صبرني
استغفر وطلع من المستشفى راجع للبيت
بيــــوم جديـــد ..
ديالا بمرح : هاي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 10-02-2019, 07:23 PM
rwaiah_709 rwaiah_709 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تملاني عيونك فرح ، مثل الغيوم اللي ملت إراضينا مطر / بقلمي


ديانا وهي متمدده على الصوفا : هايات
ديالا نطت عليها وتضحك : تخاوين
ديانا فزت : وين
ديالا بتفكير : بروح اشوف البناء وبعدها بتمشى شوي
ديانا بحماس : تم تم تم وصعدت غرفتها
ديالا ضحكت وخذت جوالها
شافت رساله من سلطان وتوترت
فتحتها وقرت مضمونها :
و َعيونك البعيده عن صباحــي ،
آمان الله عليها لين التقيها ..
ديالا استحت وارسلت له قلب وقفلت جوالها وهي تتنهد
نزلت ديانا وبحماس : يلا يلا
ديالا ضحكت وطلعوا من البيت
عنــــد سلطــــان ..
ابتسم وهو يشوف جواله وعارف انها مستحيه
ارسل لها :
إلى متى الحياء ذا ؟
ديالا استحت : مو وقته ابدا
سلطان ابتسم زياده : ترا احبك زياده اذا خجلتي اخجلي دايم
ديالا تنرفزت واتصلت عليه
سلطان ابتسم : الو
ديالا بنرفزه وحياء : سلطان اذا ما وقفت استهبالك ببلكك والله
سلطان بهدوء ومبتسم : من عيوني ولا يزعل الزين بس
ديالا تنرفزت وقفلت بوجهه طبعها كذا اذا خجلت او احد مدحها تتنرفز
سلطان فقع ضحك : ياخي مريضه
وصل المستشفى ودخل
شاف عبدالعزيز الحزين وواضح شايل هم
سلطان جلس عنده : وشفيك ؟
عبدالعزيز مسح وجهه : تعبان ياسلطان تعبان
سلطان عقد حواجبه : ليه
عبدالعزيز وهو يلعب بالقلم وتنهد : جهه من ليان وجهه من جدي وجهه من الشغل ما ادري وش اسوي
سلطان تنهد : تهون ان شاء الله
عبدالعزيز قام بتعب : يلا بروح عندي شغل
سلطان ابتسم بخفيف : موفق
عنــــد ديــــالا ..
ديانا بحماس : يجنن
ديالا وهي تناظره ومبتسمه : كل شيء تمام
ديانا صعدت فوق وبصراخ : كل شيء حلو هنا
ديالا ضحكت : انزلي بس
نزلت ديانا وطلعوا منه
ديالا وهي تشد جاكيتها : اليوم برد بزياده
ديانا ابتسمت : يعني
بعــــد اسبــــوعين ونصــــف ..
ديالا لبست حلقها وهي مبتسمه
ديانا دخلت وصفرت : الله فستانك فخم
ديالا دارت ومبتسمه : حلو ؟
ديانا تركت على الباب : خقه مره عاد الاجانب اي شيء مجنون يحبونه
ديالا ضحكت وخذت شنطتها ونزلت مع ديانا
ام ديالا بابتسامه : ما شاء الله الله يباركلك فيه
ديالا حضنت امها : امين
ابو ديالا ابتسم : يلا بنات تأخرنا
طلعوا من البيت وهم رايحين لمقهى ديالا
عنــــد سلطــــان ..
مؤيد وهو جالس يناظر سلطان بفهاوه : تدري شكلك بالبدله احلى من الثوب
سلطان وهو يعدل شعره ويضحك : بالله
مؤيد غمز له : يا انها بتخق عليك
سلطان اخذ الكيس وتعطر على السريع : اسمع اذا بتطلع المفتاح بمكتبي مع السلامه
طلع من البيت وركب سيارته وهو مبتسم
وصل للمقهى ونزل
شاف ديالا تضحك مع كرستينا وتسولف معها
ابتسم وتوجهه لها
شافه ابو ديالا وراح له ومبتسم : سلطان ؟
سلطان سلم عليه : وشلونك ياخال ؟
ابو ديالا تنهد براحه : الحمدالله وانت شلونك قالت لي ديالا انك انسحبت من الشراكه عشان المستشفى
سلطان بكذب : ضغطني المستشفى مره ولا اقدر احضر المواعيد فا انسحبت
ابو ديالا ابتسم : خيره ان شاء الله يلا مع السلامه
سلطان ابتسم : الله معك
راح ابو ديالا لصديقه وهو راح لديالا
مسكها مع خصرها وهمس لها : عيوني ؟
ديالا فزت وحطت يدها على قلبها بخوف : بسم الله ليش دايم تخوفني
سلطان وهو يتلفت : مشتاق لك
ديالا مسكت يده بقوة وسحبته معه
راحوا لورا المقهى وحضنته : انا اكثر وربي
سلطان بادلها ومبتسم : طالعه حلوه
ديالا بعدت عنه ومبتسمه : عيونك الحلوه ياقلبي
سلطان تذكر : اي صح
طلع علبة السلسال من الكيس وفتحه قدامها ومبتسم : وشرايك ؟
ديالا دمعت عيونها وحطت يدينها على فمها : ياربي سلطان ذا مره غالي
سلطان لبسها وباس يدها وضحك بخفيف : الغالي يرخص لك
ديالا حضنته وباست خده : شكرا مره
سلطان ضحك : اول مره تسوينها
ديالا استحت وبعدت عنه وهي ماسكه يده : لازم نرجع لهم عشان مايفقدونا
سلطان تنهد بحب وابتسم : من عيوني
ديالا ابتسمت ورجعوا لهم
عنــــد ليــــان ..
لبستها وجد وسوت لها مكيب خفيف مره لرفض ليان انها تكثر
ليان بعيون ترجيء : بتجين معي صح
وجد ضحكت : طبعا بس استني البس ونروح
ليان تنهدت وهي تتمنى انها تفارق ذا الكرسي وتمشي بحريه
دخل عبدالعزيز وانصدم من شكلها : ليان !
ليان بتوتر : نعم
عبدالعزيز تنهد بقوه : ليش متزينه وين بتروحين ؟
ليان بخوف : اي بروح لافتتاح ديالا وبتجي معي وجد
عبدالعزيز عض طرف شفته : اذا رجعتوا تعالي لي بتكلم معك بموضوع
ليان بلعت ريقها : تمام
طلعت وجد وهي تلبس اسوارتها : يلا ليون
ليان بخوف : اي يلا
عبدالعزيز : انتبهوا لانفسكم وارجعوا مبكر
وجد وهي تدف ليان : تمام مع السلامه
تســــريع إحــــداث ..
وصلوا للمقهى ونزلوا
ليان بابتسامه بسيطه : وديني لديالا وانتي روحي عادي
وجد ضربتها بخفه وتضحك : وشدعوا ليان بعدين ما اعرف احد هنا غير ديالا
ليان ضحكت وراحوا لديالا
ديالا شهقت بفرحه وحضنتها : ليان
ليان بادلتها وضحكت : عيب افوت انجاز اختي عشان رجلي
ديالا مسحت دموعها : ما كنت متوقعه انك بتجين
ليان ضحكت : ليه ما اجي خبله انتي
ديالا ناظرتهم وابتسمت : تعالوا اوديكم لطاوله هنا
مشوا معها للطاوله وجلسوا
ديالا بفرحه : اشتقت لك
ليان ضحكت : وانا اكثر والله
ديالا حضنتها مره ثانيه ثم بعدت
ما لاحظت العيون اللي تراقبها بتأمل وابتسامه
ديالا ضحكت : شخبارك وجد
وجد ضحكت بخفه : الحمدالله انتي كيفك ؟
ديالا بعفويتها المعتاده : الحمدالله تمام
رجعت تسولف مع ليان
بعــــد ساعــــه ..
ديالا وهي تجرب المايك : ااء هيلو
لفوا كلهم عليها وهي ابتسمت بخجل e : اامم اهلا بالجميع اشكركم لتلبية الدعوه لافتتاح مقهاي - ضحكت بخفه وغباء - لا اعلم كيف اتحدث لكم لكن شكرا من كل قلبي لحضوركم واريد ان اشكر من ساعدني في انجاز هذا المشروع - ناظرت سلطان وضحكت - دكتور سلطان شكرا لك
الكل صفق وسلطان ضحك وعض شفته
ديالا بابتسامه : تفضلوا لحضور العشاء
نزلت عن الاستيج وشافت سلطان يأشر لها من بعيد وراحت له
سلطان تنهد وبحب : تكفين ارحميني ابي احضنك
ديالا ضحكت وبدلع : نو
تلفت وشاف الكل لاهي شالها بخفه وراح بعيد
ديالا بضحك : سلطان وشتسوي ؟
سلطان نزلها وهو يلهث وعلى ثغره ابتسامه : اخطفك
ديالا وقفت وهي تضحك وحضنته : اهخ ياربي تضحك
سلطان شالها ودار فيها وهو يضحك وباس جبينها : الف مبروك ياقلب سلطان
ديالا حكت خشمها بخشمه ومبتسمه : الله يبارك فيك
عنــــد ليــــان ..
دخلوا البيت و وجد وصلت ليان لغرفتها
وجد بابتسامه : تبين شيء ؟
ليان بخجل : بس بدلي لي ما اقدر اسفه اذا ازعجتك بطلباتي
وجد ضحكت : ليان وش قلت لك والله عادي لا ازعاج ولا شيء
ليان ابتسمت ابتسامه بسيطه ووجد طلعت لها بجامه ولبستها
ليان : شكرا
وجد ابتسمت : العفو يلا تصبحين على خير
ليان ابتسمت : وانتي من اهله
طلعت وجد وليان راحت لغرفة عبدالعزيز ومتوتره طقت الباب وتحتري رده
عبدالعزيز بصوت عالي : ادخل
ليان فتحت الباب بصعوبه ودخلت
عبدالعزيز فز ودفها ثم سكر الباب
ليان ابتسمت ببساطه : شكرا
عبدالعزيز ابتسم وجلس قدامها وبتوتر : مدري كيف اقولك بس مستعده نكون زي !!
عنــــد ديــــالا ..
راحوا كل الحضور ماعدا سلطان
ابو ديالا بابتسامه : تقدر تروح يا سلطان
سلطان ناظر ديالا وابتسم : لا عادي
ديالا ابتسمت ومن ورا قلبها : سلطان اذا تبي تروح عادي وغمزت له
سلطان قام ومبتسم : دامكم مصريين وماعندكم شيء انا رايح مع السلامه
الكل : مع السلامه
مشى سلطان وهم مشوا بعده
عنــــد ليــــان وعبــدالعزيـــز ..
عبدالعزيز ابتسم وجلس قدامها وبتوتر : مدري كيف اقولك بس مستعده نكون زي اي زوجين بهالدنيا
ليان عقدت حواجبها : وضح اكثر
عبدالعزيز بتوتر : يعني نستقر خلاص تصيرين زوجتي رسميا واذا تبين اسويلك زواج اذا تعافيتي من عيوني والله بس وافقي
ليان بعدم مبلاة : طيب تزوج غيري عادي
سلطان مسك خصرها وباس خدها : كيفك
ديالا بعفويه : تمام خاطرك بشيء ؟
سلطان باس يدها بعمق ويمسح عليها : مشتهي قهوه من يدك الحلوه
ديالا باست خده : من عيوني
دخلت المطبخ حق المقهى وهو جلس على الطاوله
بعد كم دقيقه جت له ومعها القهوه وتضحك : زي ماتبي اسبرسو وشوي سكر
سلطان ضحك وحطه بالطاوله وهي جلست بابتسامه
سلطان بتأمل : يالله قد ايش حلوه
ديالا بعفويه : مين ؟
سلطان تنهد بحب وابتسم : في غيرك مأخذ قلبي ؟
ديالا بدلع عفوي : طبعا لا
سلطان بخبث : لازم اخطفك اليوم
ديالا صرخت : لا
شافوها الندال واللي بالمقهى
ديالا تنحنحت e : اسفه
سلطان ضحك وقام : يلا انا رايح
ديالا مسكت يده وجلسته ببراءه : لا اجلس مشتاقه لك بعدين باقي على دوامك ساعه
سلطان تخرفن وجلس : لعيونك اجلسلك واذا تبين اسحب على الدوام سحبت مو مشكله
ديالا مسكت يده وبدلع : لا بعدين يفصلونك وترجع للسعوديه من وين لي سلطان ثاني انا ؟
سلطان ناظرها بفهاوه
ديالا ضحكت وحطت يدها على خدها : حبيبي ؟
سلطان بفهاوه : قلبه
ديالا كتمت ضحكتها : وشفيك ؟
سلطان ابتسم : فيني انتي
ديالا ضحكت بخجل وغطت وجهها
سلطان قام : يلا رايح الدوام الحين مع السلامه
ديالا قامت وباست خده بابتسامه : مع السلامه
سلطان ابتسم وطلع
عنــــد ليــــان ..
صحت وهي مستغربه انها بسريرها
تأففت بقهر لما شافت العربيه بعيده عنها
خذت عكازها ومشت بشويش لعربيتها
جلست ورمت العكاز ودخلت الحمام - الله يكرم القارئ -
طلعت وهي تبي تنزل بس مو قادره متعوده تجي وجد وتساعدها
شافت الخدامه ونادتها
الخدامه e : نعم انستي
ليان e : هل من الممكن ان تساعديني بالنزول
الخدامه ابتسمت e : حسنا
قومت ليان ونزلتها شوي شوي
جلستها بالكنب ونزلت عربيتها
ليان ابتسمت e : شكرا لك
الخدامه e : العفو واجبي وراحت
نزل عبدالعزيز بسرعه وشافها جالسه بملل
عبدالعزيز بهدوء : صباح الخير
ليان : صباح النور
عبدالعزيز ببرود : افطرتي ؟
ليان تنهدت : لا مالي نفس الحين
عبدالعزيز صعد فوق ودخل غرفته وطلع جوالها اللي له ٥ شهور مسحوب منها
حطه بجيبه ونزل لها ومد الجوال بهدوء : خذيه
ليان ضحكت بهدوء : لا ما ابغاه تعودت بدونه
عبدالعزيز حطه بيدها وطلع من البيت
ليان حطته على الكنبه وطلعت للحديقه
استشنقت الهواء وابتسمت
الخدامه حطت لها الاكل e : السيد عبدالعزيز قال لي
ليان تنهدت بتعب e : حسنا اذهبي
راحت الخدامه وهي بدت تأكل بشويش
عبدالعزيز ابتسم وبهمس : عنيده !
ركب سيارته ومشى
بعــــد مــــده ..
ليان وهي تمشي بفرحه : اخيرا
عبدالعزيز ابتسم : الحمدالله - بجديه - ليان
ليان بفرحه : هلا
عبدالعزيز : ابي حقوقي !!
ليان بخوف : مم ماقدر
عبدالعزيز ابتسم بميلان : ماتبين يجينا طفل ويناديك ماما وانا بابا ؟
ليان بتوتر : الا
عبدالعزيز ابتسم وقام : جهزي نفسك
طلع وليان عضت اظافرها بخوف
عنــــد ديــــالا ..
تكلمت بزعل : يعني بتروح السعوديه بعد شهرين ونص وبترجع ؟
سلطان بحنيه : ايه ماراح اطول اقل من ٤ اسابيع ومنها - غمز لها - اقول لابوي اني بتزوجك
ديالا خجلت : تخيل بس نتزوج وين
سلطان ناظرها بابتسامه : تراك محجوزه لي من يومنا صغار ليه مانتزوج دامك تحبيني وانا احبك ؟
ديالا ميلت فمها : مدري احس اني مو قد المسؤوليه يعني اطفال وبيت وكذا
سلطان ابتسم : بخطبك بس وبعدين لها الف حلال
ديالا بحماس : اول بنت لنا اسمها غزل تمام
سلطان ضحك : خلينا نتزوج الحين ثم فكري وش بنسمي بنتنا
ديالا ببراءه مسكت يدينه : طيب قل لاهلك هم يجون مو انت تروح لهم
سلطان ضحك بخفه : انتم تعالوا السعوديه اجازه رسميه ذي عادي
ديالا نفخت خدودها بملل : ابوي مشغول بالاجازه لو بنجي بنقعد اسبوع ونرجع
سلطان بابتسامه واسعه : تمام بهالاسبوع بخطبك
ديالا ضحكت وحضنته
سلطان ضحك : ظهري ظهري
ديالا بدلع : فدا لي
سلطان فقع ضحك : اذا انكسر منتي نافعتني على فكره
ديالا بضحك : يوه اعلمك وش خاطري فيه
سلطان ابتسم : وش
ديالا غمزت له بضحك : ايسكريم لندن آي والهيصه
سلطان فقع ضحك : مانبي ننجن يرحم والديك
ديالا بدلع : عشاني !
سلطان بفهاوه : لا تقولينها بدلع تعرفيني اخق بسرعه
ديالا فقعت ضحك : بموت ليه تعترف ؟
سلطان استوعب وقام : قومي نشتري الايسكريم
ديالا ابتسمت بعفويه : تمام
عنــــد مـــؤيد ..
طلع من الجامعه وركب سيارته بس وقفه صوت وجد : مؤيد
مؤيد لف عليها : هلا
وجد بخجل : ممكن توصلني اذا ماتبي عادي
مؤيد ضحك : وشدعوه اركبي لايكون تعيشين معانتي القديمه
وجد بحيا : تقدر تقول
مؤيد ضحك : يلا نمشي ؟
وجد ابتسمت : يلا
ركبوا ووجد توصف له
عنـــد ديـــالا وسلطـــان ..
ديالا بترجيء : سلطان وشرايك نروح الملاهي بليز
سلطان ابتسم : ليه
ديالا ابتسمت : ودي اتزلج
سلطان مسك يدها وضحك : يلا يالدلوعه نروح للملاهي ليش لا
ديالا باست خده وضحكت
وصلوا لصالات التزلج واخذوا الزلاجات
ديالا بابتسامه : جاهز ؟
سلطان مسك يدها وقام : يلا
دخلوا وديالا تتمسك بالحدايد وسلطان يتزلج عادي
ديالا بخوف : سلطان
سلطان جاء لها : عيوني
ديالا مسكت يده : ساعدني
ديالا مسكت يده : ساعدني
سلطان سحبها ومبتسم : امسكي يدي زين عشان ماتطحين
ديالا شدت عليه وتمشي
سلطان ضحك : اسمعي بسوي لك حركه
ديالا بخوف : لا اخاف
سلطان شالها ودار فيها
وقف وضحك : هاه وشرايك ؟
ديالا بضحك : مره ثانيه تكفى
سلطان ضحك وعاد الحركه
ديالا وهي تتمسك بسلطان : ابي اطلع دخت
شالها وطلعوا من الصاله والناس يناظرونهم بابتسامه
جلس سلطان وشال الشوز حق التزلج ورجع يلبس شوزه - الله يكرم القارئ -
ديالا ضحكت : الحركه تجنن
سلطان باس خدها : اهم شيء اعجبتك
ديالا بدلع عفوي : اي شيء منك يعجبني
سلطان ضحك بخفيف وقاموا
ومضى يومهم كالعاده مليئ بالحب
بيــــوم جديــــد ..
جلست ليان بخجل كبير وتفطر بشويش
وجد قامت : تأخرت على الجامعه باي
طلعت وبقى عبدالعزيز اللي يطالعها بابتسامه : وش رايك يازوجتي العزيزه اسحب على الدوام الليل ونتمشى بالاسواق ؟
ليان بهمس خجل : بكيفك
عبدالعزيز ضحك بخفيف وقام : لازم نتجهز لفهاد - غمز لها - بأي لحظه ببجي خبر انه ببطنك
ليان حست باهانه ونفس الوقت خجلت دمعوا عيونها ونزلت راسها
عبدالعزيز عقد حاجبه : ليان ؟
ليان بنبره مهزوزه : سم
جلس جنبها وبحنيه : تبكين ؟
ليان بسخريه مسحت دموعها : لا مشكور على الاهتمام تقدر تروح تأخرت على دوامك
عبدالعزيز بنبرة مهزوزه : اا اسف وطلع من البيت
ليان ابتسمت بين دموعها : الحين ليش ازعل حتى لو طلقني وتزوجت غيره بجيب عيال - بالم - بس طريقة كلامه كاني انهان عنده - تنهدت بعمق - يارب انت اعلم بحالي وحاله
قامت وطلعت الحديقه ومعها كتاب طلبته من وجد تشتريه لها قبل مايعرفون مرض عبدالعزبز
جلست على العشب ومعها كوب شاي وتقرا
عنــــد عبــدالعزيـــز ..
عبدالعزيز بلوم : ياغبي ليه تقولها ذا الكلام تبيها تتكرهك عقب مازانت علاقتكم - تنهد بعصبيه - غبي غبي طول عمرك بتصير غبي ومريض ومو قد المسؤوليه
نزلت دموعه بتعب ويدور حبوبه عشان مايفقد اعصابه اكثر
عنــــد ديــــالا ..
صحت من النوم بكسل وخذت جوالها
ناظرت الساعه وكانت ٩
قامت من سريرها وهي تتجهز عشان تطلع للمقهى لها كم يوم ما راحت له والسبب طلعاتها مع سلطان
خذت جوالها بابتسامه واتصلت عليه
سلطان بتعب : الو
ديالا اختفت ابتسامتها : سلطان ؟
سلطان عطس : معك معك
ديالا بخوف : تعبان فيك شيء ؟
سلطان عطس : لا بس زكام لا تخافين
ديالا قامت ولبست شوزها - الله يكرم القارئ - بسرعه وخوف عليه : الحين جايتك لا تتحرك
سلطان بتعب : مو لازم
ديالا قفلت بوجهه ونزلت بسرعه
شافت البيت هدوء وعرفت ان امها طالعه تاففت بقهر وطلعت برا البيت
شافت البيت هدوء وعرفت ان امها طالعه تاففت بقهر وطلعت برا البيت
وقفت لها تاكسي وركبت وهي توصف له
وصلت لبيت سلطان ودفعت له بسرعه ونزلت
رنت الجرس بقوه وفتح لها وخشمه محمر : همم
ديالا دخلت وحطت يدها على جبهته : سلطان حرارتك مرتفعه وشفيك
سلطان عطس وبصوت مبين عليه التعب : ممكن عشاني امس مالبست زين بالبرد واكلت ايسكريم
ديالا سحبته للكنبه وخلته يتمدد : ارتاح شوي وجايه
راحت للمطبخ وتدور شوربه جاهزه
لقت وحده وزينتها وسوت له كمادات
ديالا بخوف : يلا اقعد عشان تاكل
سلطان عقد حواجبه : مالي نفس والله
ديالا بعصبيه : وش اللي مالك نفس قم بس
سلطان ضحك بتعب وجلس وشرب من الشوربه
خلص ورجع راسه على ورا
ديالا شالت الصحن وجلس بخوف : مصدع ؟
سلطان بتعب : شوي
لقت لحاف جنبها سدحته وصار راسه على رجولها
لحفته زين وحطت الكمادات
سلطان ضحك بتعب : غبيه انتي وش بستفيد اذا حطيتي لحاف وكمادات وخري اللحاف
ديالا بتوتر : طيب
شالت اللحاف وحطت الكمادات على يدينه وجبينه
بعد مده وخرت ديالا الكمادات ولمست جبين سلطان
تنهدت براحه لما حست ان حرارته انخفضت
ديالا بهدوء : سلطان ؟
سلطان بنوم : همم
ديالا بخوف : تحس ببرد شيء ؟
سلطان عطس : لا
ديالا فتحت شنطتها واعطته حبوب مسكنه : قم كل ذولا
سلطان بنعاس : وشذا ؟
ديالا اعطته الحبوب : حبوب
جابت مويه وعطته واكل الحبوب
ديالا قامت : انا راجعه للبيت
سلطان بتعب : اجلسي عندي تكفين مؤيد مو راجع الا العصر
ديالا تنهدت وجلست : طيب
سلطان عطس : العبي بشعري تكفين
ديالا ابتسمت وبدت تلعب بشعره
حست انه نام وبدت تتأمل وجهه
لمست عوارضه بيدها الناعمه وباست جبينه برقه وهمست : جعله فيني ولا فيك
مسكت يده بقوه وغفت
بــــعد ساعــــات ..
صحى سلطان وهو يحس بتحسن
حس باحد شاد يده ورفع يده وشاف كيف شاده على يده
ابتسم وباس اصابعها وحده وحده
ديالا تحركت وصارت بحضنه ونامت
ضحك بخفيف وتأمل وجهها
باس عيونها برقه وهمس : ‏يا دقة العُود وليلي الهادي انا حبيب عيونك وانتي حبيبتي لحالي.
فتحت عيونها الرماديه بشويش وشافت سلطان وجهه بوجهها ومبتسم بحب
ديالا بنوم : كم الساعه ؟
سلطان : ١١
هزت راسها ورجعت تنام
شالها بشويش و وداها غرفته
شال شوزها - الله يكرم القارئ - ولحفها وطلع
عنــــد ليــــان ..
تنهدت بملل ودخلت داخل
ليان بملل : خاطري اطلع افف
ابتسمت بخبث واتصلت على عبدالعزيز
عبدالعزيز بتعب : الو
ليان بخوف : عبدالعزيز ؟
عبدالعزيز ابتسم : سمي ؟
ليان بلعت ريقها بتوتر : فيك شيء !
عبدالعزيز ضحك بخفه : تعب من الشغل
ليان ابتسمت لا شعوري : طيب ممكن اتمشى برا شوي وارجع ؟
عبدالعزيز تنهد : لا تبعدين وانتبهي لنفسك
ليان ضحكت بفرحه : شكراا باي
قفلت وراحت تلبس بحماس
عبدالعزيز ضحك وحط جواله بجيبه وكمل يسجل حالات المرضى
عنــــد ديــــالا ..
صحت وهي تستنشق ريحة عطره المميزه
ابتسمت وقامت وهي تشوف نفسها بغرفته
ديالا ضحكت وميلت راسها : يالله ذوقه !!
لبست شوزها - الله يكرم القارئ - ونزلت
سلطان ابتسم : صح النوم
ديالا ابتسمت : صح بدنك - شافت الساعه - انا لازم ارجع الحين
حضنته وباست خده : لا تداوم اذا مو مرتاح وباقي الشوربه بالثلاجه اذا تبغى باي
طلعت من البيت وراحت للمقهى
سلطان ضحك بخفيف وهمس : بتجنني
كمل يناظر التلفزيون وماد رجلينه على الطاوله
عنــــد وجــــد ..
طلعت من الجامعه وهي تدور تاكسي لان السواق يتأخر
مر مؤيد من عندها وضحك : تفضلي معي للمره الثانيه
وجد ضحكت باحراج : لا مؤيد مشكور اذا مالقيت اتصلت على عبدالعزيز
مؤيد ببثاره : لا عاد بزعل ترا
وجد ضحكت : لا تحاول كم مره وصلتني تبي اعد لك ؟
مؤيد ضغط البوري : بتجين ولا شلون ؟
وجد غطت اذانيها بانزعاج : خلاص مؤيدد
مؤيد فقع ضحك : صامله ماتجين
وجد بعصبيه قامت وشالت ملزماتها وشنطتها : طيب خلاص
مؤيد بضحك : يلا بسرعه بيروح التوت توت
وجد ضحكت وركبت معه
عنــــد ليــــان ..
ضحكت بسعاده وهي تشوف الناس والاطفال بكل مكان يلعبون
ليان تنهدت بابتسامه : اوهخ من زمان عن هالجو الحلو
شافت مقهى ديالا وابتسمت بخبث : سبرايز بسيط مايضر
راحت للمقهى ودخلت
لفت ديالا وشهقت بفرحه : لياانن
ليان ضحكت وحضنتها وتشم ريحة عطر رجالي استغربت بس مشتها
ديالا ضحكت بفرحه : اشتقت لك وينك مختفيه
ليان بعدت عنها وتنهدت بابتسامه : وين بكون يعني بالبيت
ديالا سحبتها وجلسوا : صار شيء ؟
ليان بخجل : لمسني
ديالا شهقت بصدمه : تمزحين !!
ليان بخجل اكثر : سكري الموضوع عاد
ديالا بصدمه : برضاك ولا بدون رضاك ؟
ليان بهمس : برضاي
ديالا ضحكت بعدم استياعاب : ويت ويت انتي وعبدالعزيز اللي تكرهون بعض لمسك ؟
ليان تاففت : خلاص عاد ديالا شميت ريحة العطر الرجالي ولحد الان ماسالتك ريحة مين وانا عشان زوجي قلبتي الدنيا
ديالا ابتسمت بحب : ليان اختك وصلت لمرحلة الهيام مو العشق والحب لا الهيام
ليان ضحكت وحطت يدها على خدها : الله الله مين المحظوظ ؟
ديالا حكت حاجبها : اخاف اقولك وتجلديني
ليان ابتسمت : لا معليك
ديالا ابتسمت بحب : سلطان
ليان ضحكت وضربتها بخفه : فينا زهايمر حنا اتذكر قلتي لي انه اعترف لك بس مدري شصار
ديالا بفرحه : ليان الاجازه اللي بتجي بيخطبني
ليان شهقت بصدمه وفرحه : اسالك بالله !؟
ديالا ضحكت : والله
ليان بحماس : يالله مره حماس احس كبرنا كلنا تزوجنا
ديالا ضحكت بتلميح : بعد كم يوم بدخل ٢٣
ليان ابتسمت : جد ؟
ديالا ضحكت : يب ابي هديه
ليان اشرت على عيونها وتضحك : من عيوني
عنــــد سلطــــان ..
حس بالجوع وقام وهو ماله خلق
تذكر ديالا انها حطت الشوربه بالثلاجه وابتسم
فتح الثلاجه وطلعها وحماها على النار وهو يتذكر كيف كانت مهتمه فيه
سلطان ضحك وبهمس : اول مره احس باهتمام زي كذا
دخل مؤيد وبجوع : ريحة شوربه بالله حط لي
سلطان ضحك وحط له واعطاه الصحن : خذ
مؤيد اخذ ملعقه وشربها بلذاذه : الله من مسويها ؟
سلطان ابتسم بحب : ديالا
مؤيد عقد حاجبه : كانت هنا ؟
سلطان بنص عين : وشرايك يعني
مؤيد ضحك وغمز له : تذكرت انك تعبان عشان كذا جت
سلطان بجديه : مؤيد فكرت اخطبها ذا العطله
مؤيد صفر : ياو بصير عم قريب
سلطان ضحك وبدا يشرب من الشوربه بتفكير
عنــــد وجــــد ..
تكلمت بعصبيه : عيب عز ٣ مرات وصلني الولد
عبدالعزيز ضحك : طيب طيب بقوله لا يتأخر ليان مارجعت ؟
وجد باستغراب : لا وين راحت
عبدالعزيز بهدوء : قالت بتمشى شوي وبرجع
وجد وهي تشيل جاكيتها : ممكن راحت لديالا مسكينه من زمان ماشافتها واخذتهم السواليف
عبدالعزيز : اها تمام بقفل وانتي اتصلي عليها
وجد تنهدت : طيب باي
قفلت منه واتصلت على ليان
ليان بابتسامه : هلا وجد
وجد ضحكت بخفيف : اهلين وينك ؟
ليان ضحكت : عند ديالا شوي وراجعه تبين شيء ؟
وجد بحماس : اي بليز ابي موكا حقتها تجنن
ديالا ضحكت : شكرا وجد
وجد ضحكت : العفو
ليان ابتسمت : تمام الحين بجي ومعي اللي تبين شيء ثاني ؟
وجد بابتسامه : سلامتك
قفلت وراحت ديالا تقول للندال يسون قهوة وجد
عنــــد سلطــــان ومــــؤيد ..
رن جوال مؤيد وتوسعت عيونه : امي ياولد
سلطان نط عنده وضغط الاخضر وحط السبيكر : هلا هلا
ام سلطان بعصبيه : ياقليلين الادب رحتوا ببلاد الكفر ونسيتوا ان عندكم اهل !؟
سلطان بضحك : حقك علينا يمه
ام سلطان تنهدت بعصبيه : وين العاق الثاني ؟
سلطان ومؤيد فقعوا ضحك
ام سلطان ضحكت بخفيف ورجعت لصرامتها : ما اتوقع قلت شيء يضحك
مؤيد بضحك : معليش بس الجمله تضحك
سلطان : معليك منه الخبل يمه افكر اتزوج
ام سلطان بفرحه : خاطرك بوحده ولا ادور لك
سلطان بخبث : لا انتي دوري
مؤيد ناظر سلطان بفهاوه
ام سلطان بابتسامه : ديالا بنت صديق ابوك مالها كلام
سلطان بفضاوه : اوصفيها لي
مؤيد حشره ضحك ويحاول يبلعها
ام سلطان تنهدت : ادري انك شايفها لا تستهبل
سلطان ببراءه : ناسي شكلها
مؤيد بضحك : كذاب يمه كذاب قبل كم يوم شايفها
ام سلطان عصبت : سليطين لايكون مسوي مصايب هناك
سلطان بتوتر : لا يمه وشدعوه مافي ثقه ؟
ام سلطان رفعت حاجبها : بتقنعني
مؤيد ببثاره : يمه اكتشفت ان سلطان يحب
ام سلطان بصراخ : ياويل حالي !!
سلطان عصب : اللهم انك تاخذه اخذ عزيز مقتدر استغفر الله
ام سلطان بعصبيه : من هالشقر الكافرات صح ؟
سلطان تنهد : لا
مؤيد بصراخ : ديالا اللي بتخطبينها له
ام سلطان ارتخت ملامحها : اللي سمعته صدق ؟
سلطان وهو يتوعد مؤيد بنفسه : لا
ام سلطان تنهدت : الحب مو حرام كانك تحبها خطبتها لك
سلطان بهدوء : ايه احبها يمه مو الحب العادي لا حب الهيام اللي احس اني بموت لو ماسمعت صوتها ولا شفتها
ام سلطان ضحكت بخفيف : طاير بهواها
سلطان ضحك بخفيف : هايم مو طاير
ام سلطان ابتسمت : طيب اذا جيتوا على خير لها الف حلال
سلطان بحذر : بيني وبينك يمه امانه
ام سلطان ضحكت : معليك الله يجعلها من نصيبك
سلطان من قلب : امين
بعــــد إسبــــوع ..
صحت وهي تحس معدتها قالبه
قامت من السرير بسرعه وراحت للحمام ورجعت - الله يكرم القارئ -
طلعت وهي ميته خوف : مو الحين مو الحين !!
نزلت وشافت عبدالعزيز لحاله
ليان بخوف : عبدالعزيز
عبدالعزيز ناظرها بابتسامه : عيونه ؟
ليان بكت بخوف وارتمت بحضنه : انا حامل
عبدالعزيز ضحك بصدمه : اا كيف عرفتي
ليان بشهاق : خايفه خايفه
عبدالعزيز ضحك بفرحه وحضنها : لازم نتأكد اول يلا قومي بسرعه
ليان مسحت دموعها وتشهق بخفيف : طيب
قامت بدلت ملابسها ولبست شوزها - الله يكرم القارئ - وطلعوا
بعــــد مــــده ..
الدكتور ابتسم e : نعم انها حامل
عبدالعزيز ضحك بفرحه وليان ابتسمت بخفه
الدكتور وهو يكتب e : هاذه بعض الادويه استمري عليها
عبدالعزيز اخذ الورقه وقام وهو مبتسم : شكرا لك
مسك يد ليان وطلعوا
عبدالعزيز تنهد بفرح : الحمدالله يارب
ليان ابتسمت وفضلت السكوت
عبدالعزيز ابتسم وسحبها له : وش بتسمينه ؟
ليان بهمس : احس بدري اذا قربت الولاده حددنا وش نسميه
ابتسم زياده واخذ الادويه وطلعوا
عبدالعزيز اتصل بالجد بفرحه
الجد ببرود : نعم
عبدالعزيز بفرحه : جدي ليان حامل بيجينا طفل
الجد بصراخ : نعم !!!
عبدالعزيز اختفت ابتسامته : بيجيني ولد
الجد بعصبيه : والله لو ماسقطت وطلقتها لاتبرى منك ومنها ليوم الدين
عبدالعزيز انغبن وقفل بوجهه ومشى للبيت بأسرع شيء
ليان تنهدت بخوف ان ترجع حالته القديمه لانه ماتشافى تماما وتوقعها كان بمحله !!
بعــــد دقــــايق ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 10-02-2019, 07:29 PM
rwaiah_709 rwaiah_709 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تملاني عيونك فرح ، مثل الغيوم اللي ملت إراضينا مطر / بقلمي


وصلوا للبيت ونزل عبدالعزيز بعصبيه وليان وراه
عبدالعزيز بعصبيه : شيلي اغراضك واطلعي برا هالبيت
ليان ضحكت بعدم استياعاب : وش اللي اطلع برا البيت وهالكلام
عبدالعزيز سحب شعرها وهمس بفحيح : اذا قلت كلمه ما اثنيها اطلعي من هالبيت
ليان بدموع وثبات : بس قبل ما اطلع تطلقني
عبدالعزيز ضحك بسخريه : عاد بعاندك وراح اخليك معلقه
ليان بكت : ليه طيب خلصت حاجتك مني قلت يلا اطلقها وادور وحده ثانيه بنات الناس مو لعبه عندك على فكره
عبدالعزيز حط يده على فمها : تروحين الحين تشيلين اغراضك وتطلعين برا هالبيت مو متحملك تراني لو ابي اطلق طلقت
ليان بصراخ وبكى : عقب ايش هاه ؟ عقب مالمستني وحملت الحين خلاص اطلعي وبطلقك طلقني خلني اعيش حياتي طلق يلا
عبدالعزيز بأمر : شيلي اغراضك واطلعي برا هالبيت يعتذرك
ليان بصراخ هز البيت وتبكي : اكرهك اكرهك
طلعت من الغرفه وراحت غرفتها وتحط اغراضها بشنطه وطلعت من البيت
كان الجو ممطر وتمشي وهي تبكي لين وصلت شقتها
فتحت الباب وكانت مغبره مره تنهدت وبدت تنظف
خلصت وجلست على الكنبه بتعب وحطت يدها على بطنها وتبتسم بالم : صدقني راح نعيش عيشه ولا احلى منها تخلى عننا ابوك بس مايضر انا بصير امك وابوك وخالتك وعمك صدقني بنرتاح مع بعض
عنـــــد عبــدالعزيـــز ..
نزلت وجد بخوف : وش صاير
عبدالعزيز بعصبيه : حملت وطلعتها من حياتي عشان جدي خلاص
وجد ضحكت : مافهمت
عبدالعزيز بحده وسخريه : ليان حامل مني وجدك المصون يبيني اطلقها سهلتها عليه ورميتها
وجد بصراخ : انجنيت انت البنت حامل بولدك !!
عبدالعزيز ببرود : قلت لكم بتزوجها فتره وارميها ماتوقعت بتحمل
وجد : دامك بترميها ليه تلمسها ليه ؟ انت مو عبدالعزيز اللي اعرفه مو انت وصعدت لغرفتها بسرعه
عبدالعزيز جلس على الكنبه ومسح على وجهه ويفكر بليان
عنـــــد ديـــــالا ..
قرت رسالة ليان وشهقت
سلطان باستغراب : وشفيك ؟
ديالا قامت واخذت شنطتها بسرعه : سلطان معليش نعوض ذا الطلعه بوقت ثاني وطلعت من المقهى بسرعه
وقفت تاكسي وراحت لشقة ليان
وصلت وطقت الباب بقوه وخوف : ليان افتحي
فتحت ليان وحضنتها وتبكي : تعبت
ديالا سحبتها ودخلت جوا وسكرت الباب بخوف : ليان وشفيك لا تخوفيني
ليان قالت لها كل شيء
ديالا بصدمه : لا مستحيل مستحيل ليه سوا كذا طيب ؟
ليان بشهاق : اتوقع جدي قال له ديالا لما عرف اني حامل شفت بعيونه سعادة الدنيا كان فرحان من قلب وكأنه ينتظر ذا الخبر من زمان بس من اتصال واحد قلب كل شيء وطردني
ديالا حضنتها : معليك ممكن لحظة غضب وبيرجع كل شيء زي ما كان
ليان ببكاء : مابي ولدي يعيش بين ام واب منفصلين بيتشتت
ديالا بتغير جو : اقول قومي نروح السوبر ماركت وبنام عندك كم يوم نستانس شوي
ليان ضحكت بتعب : اك
عنــــد عبــدالعـــزيز ..
تكلم بسخريه : كرهتني بكل شيء رميتها ولا راح اخليها تسقطه وبعلقها
الجد بقلة صبر : عبدالعزيز سو اللي قلت لك وليان بأخذها عندي
عبدالعزيز بصراخ : تبي تحرمني من ولدي انت تراك متمادي علينا طيب جدي ماقلنا شيء بس سالفة انك تتحكم فيني لا عاد الى هنا وبس قفل بوجهه ومتنرفز منه
بدأ يفكر وين بتكون ليان الحين
استغفر وراح ينام
عنــــد سلطــــان ..
جلس على كرسي مكتبه وهو يفكر بديالا
ابتسم وهو يطلع علبه فيها خاتم وهمس : قريب ان شاء الله
باس الخاتم ورجعه مكانه
مشى لمكتبته وطلع كتاب وجلس يقرأ
عنــــد ديــــالا وليــــان ..
ديالا خذت عربيه وبحماس : ليانوه اركبي
ليان بخوف : اخاف يصير بولدي شيء لا انتي اركبي وانا ادف
ديالا ضحكت : تمام
ركبت بالعربيه وليان تدفها
ديالا اشرت على الحلويات : اصبري اول شيء الحلويات
ليان بضحك : تمام
دخلوا قسم الحلويات وديالا تاخذ وتحط بالعربيه
ديالا بتفكير : بنت الحين متى تتوحمين ؟
ليان وهي تحط بالعربيه شبسات : مدري اصلا ما اعرف وش الحمل ياخبله اللي اعرفه انه بيقعد ببطني ٩ شهور
ديالا ضحكت : يوه تتوقعين بنت ولا ولد ؟
ليان ضحكت وتدف العربيه لقسم الخبز : اللي يجي حياه الله
ديالا بضحك : حماس وربي بيجي ورع نلعب فيه
ليان ضحكت : خير ان شاء الله لعبه عندك ولدي ؟
ديالا خذت خبز البرجر : ممكن اذا كان عنده خدود وكذا يصير لعبه عندي
رن جوال ليان وكانت وجد
ليان تنهدت وردت : الو
وجد بغصه وفشله : ليان ؟
ليان بابتسامه : وشفيك وجد ؟
وجد باحراج : اسفه على اللي سواه عبدالعزيز
ليان ضحكت بخفه : لا عادي عاد تجهزي انتي عمته لازم تصيرين كيوت
وجد ضحكت بخفيف : انتي وينك الحين ؟
ديالا بصراخ : دفي العربيه
وجد كتمت ضحكتها : شكلك مشغوله اكلمك بعدين باي
قفلت وليان ناظرت ديالا بعصبيه
ديالا ببراءه : اسفه والله
ليان ضحكت ودفت العربيه : مو مشكله اي قسم نروح ؟
ديالا بتفكير : امم نروح ناخذ بطاطس وبرجر مجمد لعشانا اليوم وو نروح ناخذ عصاير وكذا يعني نلف ام السوبر ماركت
ليان بضحك : مو مشكله
بعد مده خلصوا وراحوا يحاسبون
نزلت ديالا من العربيه بحذر وبدوا ياخذون الاغراض للكاشير
الكاشير e : ٥٠ جنيه
ليان طيرت عيونها : ياخذ شكلك ياديالوه
ديالا ضحكت : النص بنص
ليان تنهدت وطلعت ٢٥ وديالا ٢٥
حاسبوا وطلعوا برا
ليان تنهدت : شلون نرجع الحين
ديالا طلعت جوالها واتصلت على سواق اهلها : خلاص الحين بيجي السواق حقنا
ليان جلست : تمام
بعد دقايق وصل السواق واخذ الاغراض وركبها السياره
السواق e : الى اين انستي
ديالا e : منزل ليان واخبر والدي انني سأبيت عندها لمدة ٣ ايام
السواق e : حسنا
وصلوا لشقة ليان واخذوا الاغراض
بالسعــــوديهه ..
ام سلطان بتفكير : تهقين احد خاطبها او محجوزه لاحد
اسيل بضحك : يمه بلا استهبال لو محجوزه او مخطوبه لاحد كان ماحبوا بعض بعدين اتذكر ابوي يقول ان من هم صغار يقولون ديالا لسلطان وسلطان لديالا يعني لاتخافين
ام سلطان : كم باقي على عطلتهم ؟
اسيل ابتسمت : شهر ونص
ام سلطان اتصلت على ام ديالا وبرسميه : السلام عليكم
ام ديالا ابتسمت : وعليكم السلام هلا وشلونك وشخبارك
ام سلطان ابتسمت : الحمدالله انتي وشلونك وشلون البنات ان شاء الله بخير
ام ديالا : الحمدالله انتي طمنيني على سلطان ومؤيد واسيل كيفهم
ام سلطان تنهدت : الحمدالله بخير ماعندكم جيه قريبه ودنا نشوفكم والله
ام ديالا : والله مدري وانا اختك ابوديالا مشغول بهالاجازه كاننا بنجي بنقعد اسبوع ولا اسبوع ونص
ام سلطان ابتسمت بفرحه : اهم شيء تجون ونشوفكم وودي اقولك شيء بيني وبينك
ام ديالا : سمي ؟
ام سلطان : خاطري بديالا لسلطان والولد موافق واذا جيتوا ان شاء الله بالسلامه وموافقه ديالا خطبناها رسمي وملكنا مره وحده
ام ديالا بفرحه : والله مدري وش اقولك سلطان ونعم فيه بس الراي رايها وابوها دام سلطان اللي يبيها بيوافق بس على قولتك اذا جينا ان شاء الله لها حلال
ام سلطان ابتسمت : الله يكتب اللي فيه الخير
سولفوا شوي وقفلوا
عنــــد ديــــالا وليــــان ..
ديالا لبست من بجامات ليان وبتفكير : وش نسوي الحين
ليان رمت نفسها على الكنبه : مدري بكيفك انا تعبت
دخلت المطبخ وطلعت اغراض من الثلاجه وطبخت برقر وبطاطس
طلعت وهي ماسكه الصحون بفخر : يخسون المطاعم عندي
ليان بضحك : تراه جاهز يامريضه مو انتي مسويته
ديالا ببراءه : حتى لو انا اللي قليته وحطيته بالخبز وسويت فيه حركات يعني
ليان بضحك : ياختي احبك صايره خبله من عقب سلطان
ديالا ابتسمت بحب وجلست جنب ليان : كثري اكل عشان يطلع له خدود
ليان بتفكير : امم افكر ارجع السعوديه واشوف لي بيت كذا صغيرون ولا شقه على قدي يعني
ديالا وهي تأكل : انا اقول لا تروحين لاني اذا تزوجت بنستقر هنا وابي اشوف ولدك عاد
ليان بضحك : من عيوني اسحب على ابو السعوديه عشانك
ديالا بضحك : كفو
رن جوال ديالا وكان سلطان
ديالا ردت بابتسامه : الو
سلطان ابتسم بحب :
كل عام وانتي للقصيد الهام
وكل عام وانتي اجمل اعوامي
وكل عام وانا اكتب لك ..
وكل عام وانتي بخير يامصدر الهامي
وكل عام وانتي لـ أعوامي
وكل عام وانتي غاية احلامي
كل عام وانتي للفرح مقدامي
كل عام وانتي بهجة ايامي
يزيـد الميموني..
.
ديالا بصدمه : وشصاير
سلطان ضحك بخفيف : حلوتي نسيتي اليوم يوم ميلادك كل عام وانتي بخير
ناظرت الساعه وضحكت بفرحه : قلبي كيف عرفت ؟
سلطان ضحك وهو يلعب بالقلم : امم مصادري الخاصه عاد هديتك مو الحين بعدين
ديالا ضحكت بخفيف : ياربي سلطان احبك
ليان ناظرتها بحماس وتأشر لها تفتح السبيكر
ديالا هزت راسها بـ لا بغرور
سلطان عقد حاجبه : عندك احد ؟
ديالا ضحكت : بنام عند ليان كم يوم
سلطان بغيره : ويشوفك عبدالعزيز كل يوم
ديالا بحزن : سلطان قل لعبدالعزيز يعلمك وشصار اصلا مو ببيتهم بشقة ليان
سلطان بذهول : ليان عندها شقه ؟
ديالا بحزن : ايه شقة ابوها ولما توفوا الله يرحمهم استقرت فيها
سلطان : تمام اخليك اجل انتبهيلك
ديالا ابتسمت وبعفويه : تمام باي احبك
سلطان ضحك : اموت فيك مع السلامه
قفلت منه ولفت على ليان اللي تحجرت الدموع بعيونها
ديالا حضنتها وليان انفجرت بكي
ديالا بهمس : انتي اقوى من كذا الله اذا حب عبد ابتلاه انتي قويه قويه !!
ليان بعدت وهي تمسح دموعها بضحك : عادي قومي نجيب المناكير من زمان ماحطيت
ديالا ابتسمت : طيب
جابته ديالا وبتفكير : افكر اصبغ شعري كذا رمادي ولا زيتي
ليان بحماس : قدام وانا بعد
ديالا باستغراب : ما تضر الحامل ؟
ليان بابتسامه حزينه : لا ماتضر اتذكر امي اول اذا عرفت انها حامل تصبغ شعرها بلون محدد ويعرف ابوي انها حامل اذا صبغته - بغصه - اهخ الله يرحمهم
ديالا بابتسامه بسيطة : الله يرحمهم المهم وش بتصبغين ؟
ليان بفرحه : زيك المهم اذا صحينا نروح نصبغ
ديالا بضحك : احبك اذا تحمستي
بيــــوم جديــــد ..
الكوافير بانبهار e : شعرك جميل جدا لا تعبثي به
ديالا ضحكت بخفيف e : شكرا لك لكن اريد تغير شكل لا اكثر امم ما رايك باللون الزيتي ؟
الكوافير بتأيد e : سيكون رائعا عليك
ديالا ابتسمت e : حسنا فلنبدأ
بدو يصبغون شعرها وغطوه
ليان وهي تلعب بشعرها وتضحك : وشرايك ؟
ديالا ضحكت ولمست شعرها : يجنن لايق عليك
ليان ابتسمت : اسمعي انا رايحه اخلص شغله وارجع
ديالا بعفويه : تمام
راحت ليان تجهز الكيك والبالونات وديالا جلست تناظر جوالها
غسلوا شعرها ونشفوه
ابتسمت برضا عن شكلها وقامت بابتسامه e : شكرا لك
الكوافير ابتسم e : العفو
طلعت تنتظر ليان وبعد كم دقيقه جت بتاكسي ونزلت : هاه نروح ؟
ديالا بتفكير : امم بروح للمقهى تجين معي ؟
ليان بسرعه : لا بروح اجيب اغراضي من وجد واجيك
ديالا ابتسمت بحزن من حالة ليان : تمام
مشت ديالا للمقهى برجلينها لانه قريب وتلاقت مع سلطان
سلطان بصدمه : وش مسويه بشعرك !!
ديالا ضحكت ولعبت فيه : حلو ؟
سلطان رمش بفهاوه من لون شعرها اللي زادها جمال : يجنن
ديالا دخلت وابتسمت : تفضل
كرستينا ضحكت وحضنتها e : ديالا اشتقت لك يافتاة
ديالا بادلتها وضحكت e : وانا ايضا ما حالك ؟
كرستينا ابتسمت : تمام
ديالا انصدمت e : يافتاة انك تتحدثين العربيه ؟!
كرستينا ضحكت e : اجدادي من فلسطين وذهبنا لهم قبل اسابيع فـ تعلمت القليل من اللغة العربيه
ديالا ابتسمت e : جميل
شافت سلطان طالع ومعه قهوته : رايح ؟
سلطان ناظر ساعته وابتسم : تأخرت وخلص وقت البريك
ديالا باست خده بقوه وضحكت : باي
سلطان ضحك وطلع لسيارته
كرستينا بهمس e : من هاذا الوسيم ؟
ديالا سحبتها بحماس e : سـ أقول لك
جلسوا وبدوأ بسولفون عن سلطان
عنــــد ليــــان ..
ناظرت الشقه بحماس وفرح : حماس
قفلت الليت وطلعت من الشقه لمقهى ديالا
كرستينا بصدمه e : ديالا هذا حبيبك ؟
ديالا رمشت بغرور e : وقريبا خطيبي
كرستينا حضنتها بحماس e : رائع اين ستقيمون حفل زواجكم ؟
ديالا بابتسامه e : في وطننا
كرستينا صفقت بحماس e : هاذا مشيق مشيق
ديالا ضحكت وشافت ليان داخله بحماس : هاي ليان
ليان لمست شعرها وبانبهار : يجنن عليك
ديالا بعفويه : ثانكيو بعدين لا تركضين نسيتي انك حامل ؟
ليان ضربت جبهتها : نسيت
ديالا ضحكت وقامت : يلا نرجع ؟
ليان بحماس : اي يلا
طلعوا من المقهى وراحوا لشقة ليان
دخلوا وليان فتحت الليت بحماس : كل عام وانتي بخير
ديالا دمعوا عيونها وحضنتها : ياعمري ليان
ليان سحبتها وتضحك : يلا اقطعي الكيكه
ديالا ضحكت وقطعت الكيكه
ليان حست بلوعه وركضت للحمام - الله يكرم القارئ -
ديالا بخوف : ليان ؟
طلعت و وجها قلب اصفر : نعم
ديالا : تعبانه نروح للمستشفى
ليان ابتسمت بتعب : لا عادي مايحتاج
ديالا ضربتها بخفه : وجهك مصفر وش اللي عادي
ليان بتفكير : ممكن من الحمل
ديالا بخوف : تهقين ؟
ليان ضحكت : يب يب يلا نروح ناكل
ديالا فقعت ضحك : تمام
بعــــد شهــــر ..
ابو ديالا بفرحه : سلطان ولد ناصر مافيه غيره
ام ديالا ضحكت : ايه
ديالا ناظرتهم بنص عين : وشفيكم ؟
ابوديالا عدل جلسته وبحماس : اسمعي ديالا انتي كبرتي وووء وهاذي سنة الحياة وكذا من الاخر سلطان ولد صديقي خطبك موافقه ؟
ديالا بفهاوه : سلطان ، الدكتور اللي هنا
ابوديالا ضحك : ايه ايه
ديالا ركضت لغرفتها وهي تضحك بفرحه
ام ديالا لحقتها وضحكت : وشفيك ؟
ديالا بفرحه : مدري مدري مستانسه
ام ديالا ابتسمت : فكري واذا موافقه الملكه اذا رحنا
ديالا شهقت بفرحه : امانه
ام ديالا ضربتها بخفه : وشفيك انتي مستعجله على الغثاء
ديالا بفرحه : المهم مواققه موافقه
ام ديالا ضحكت : استخيري قدامي واشوف
ديالا تأففت وراحت تتوضاء وفرشت سجادتها ولبست الجلال حق الصلاة وصلت الاستخاره
سلمت وبراحه : والله مرتاحه يمه موافقه
ام ديالا ضحكت ودمعت عيونها : مبروك ياعيون امك
ديالا حضنتها وتضحك : يمه ليه تبكين
ام ديالا ضحكت : كبرتي وصرتي عروسه
ديالا ضحكت وجلست وام ديالا راحت تتصل على ام سلطان
ام سلطان بحماس : هلا ام ديالا بشري ؟
ام ديالا ضحكت : ابوها موافق وهي موافقه
ام سلطان لولشت : الحمدالله يارب عسى الله بتمم
ام ديالا ضحكت : يارب استئذنك مشغوله بالبيت وكذا مع السلامه
ام سلطان ابتسمت : بحفظه
قفلت من ام ديالا واتصلت على سلطان
سلطان : الو
ام سلطان ضحكت : سلطان اسمع
سلطان ابتسم : عساه خير وشفيكم ؟
ام سلطان بفرحه : مبروك ياعريس
سلطان فز بفرحه وبصراخ : يمه احلفي احلفي
ام سلطان ضحكت : والله هي موافقه واهلها موافقين
سلطان صرخ بفرحه وقفل وهو يضحك : الحمدالله
مؤيد ناظره ورفع حاجبه : وشفي امك انت ؟
سلطان بفرحه : بتزوج اللي احبها خلاص
مؤيد بفهاوه : احلف
سلطان ضحك : والله
عنــــد ليــــان ..
ابتسمت وهي تشوف بطنها كبر : ياحبيب امك انت صارلك شهر في بطني وهاذا الثاني يارب مرتاح
رن الجرس وكانت وجد
ليان بعفوية : اهلا وجد
وجد ابتسمت : اهلين كيفك ؟
ليان تنهدت : الحمدالله بخير
وجد ضحكت وجلست : جيت اجلس معك قبل مارجع للسعوديه
ليان ضحكت وراحت للمطبخ
جابت حلى وعصير وجلست : ايوا كيفك ؟
وجد ابتسمت : الحمدالله - بتردد - ااء بـ اي شهر ؟
ليان ابتسمت وتناظر بطنها : الثاني
وجد ابتسمت : وش بتسمينه ؟
ليان بتفكير : امم اذا بنت ديالا واذا ولد - بغصه - فهاد
وجد ضحكت وتغير الموضوع : المهم صايره حلوه بلون شعرك الجديد
ليان ضحكت : جد ؟
وجد ابتسمت : اي والله اي صالون ؟
ليان ضحكت بخفه : والله ما اعرف اسمه رحت انا وديالا
بعــــد مــــده ..
ديالا بتفكير : ليون وشرايك اي واحد
ليان وهي تحس برجفات الجنين وبالم : ديالا يرجف بموت منه
ديالا ضحكت : فترة وبتعدي
ليان ارتاحت : ان شاء الله المهم - مدت لها فستان وبتفكير - هاذا حلو
ديالا اخذته وراحت تقيسه
ليان ناظرت بطنها بعتاب : ياقلب امك انت ليش تضربني ماخليتني اساعد خالتك زين
تنهدت وتناظر الفساتين
عنــــد سلطــــان ..
*** بتفكير : ليش عمي ناصر جامعنا وبالمزرعه
سلطان ابتسم بخفه
ابو سلطان ابتسم : مجمعكم عشان خبر بيسعدكم ان شاء الله - ناظر سلطان وزادت ابتسمته - ولدي سلطان تمت خطبته والملكه باذن الله هالاسبوعين
تعالت اصوات التبريكات لسلطان وابوه
مؤيد وهو يأكل فصفص وبصوت عالي : عقبالنا يعيال وتخرجي السنه الجايه عازمكم بلندن كلكم حياكم
ضحكوا على مؤيد ورجعوا لشبتهم
**** بملل : يقلع ام مودكم ذا الممل
*** غمز لسلطان : اخبر العريس عنده قصايد مدري للحين يكتب ولا خلاص
سلطان ضحك : لا للحين اكتب وابشر بقولك ذا البيتين الباقي ناسيه
** : اسلم
سلطان تنهد ويقلب الجمر بابتسامه :
من حسنها صرت انا كاتب قصيد
ولعيونها صرت انا كاتب اجمل شطر
ووجهها كل ماشفته يزين من جديد
لها ولاجلها انا حبيت اكتب شعر
*** صفر : الله كل ذا حب لمين
سلطان ضحك بخفيف : نخليه سر احسن
مؤيد ببثاره : لخطيبته
كلهم تجمعوا على سلطان ويصفرون
**** : الله الله طلعت تحب
سلطان بقلة صبر : انا متحلف فيه ذا منزمان
مؤيد انحاش وسلطان قام ولحقه وعيال عمه لحقوهم
سلطان مسكه وحاوط رقبته بقوه : وشفي امك انت وبثارتك البايخه
مؤيد بخوف : والله اتوب
*** : يارجال تعوذ من ابليس الديه علينا
سلطان قرصه وفكه : تعودها بس
رن جواله وكانت ديالا
تأفف بنكبه ورد : هلا عز
ديالا ضحكت : سلطان ؟
سلطان ضحك : لا والله مع العيال ليه ؟
ديالا ابتسمت : اها كان قلت طيب بس بغيت اتطمن عليك
سلطان ابتسم : تمام تمام اكلمك بعدين انا
ديالا بعفويه : تمام احبك
سلطان شافهم راحوا بعد شوي وتنهد براحه : اشتقت لك
ديالا ضحكت : حتى انا
سلطان بابتسامه : تجهزتي
ديالا بعفويه : يعني تقدر تقول ٨٥% تقريبا
سلطان تنهد بحب : طيب متى بتجون للسعوديه ؟
ديالا ضحكت : سلطاني ليش مستعجل اصبر ذا الاسبوع بكون قدام عيونك
سلطان ضحك بخفيف : تمام انتبهيلك
ديالا بعفويه : اك باي
قفلوا وسلطان راح للرجال
ليان ابتسمت : يختي ودي احضر
ديالا ضحكت : طيب تعالي ليه ماتجين
ليان بتفكير : مامعي قيمة التذكره والتذاكر بالالاف عشان كذا
ديالا حضنتها وبحماس : تذكرتك علي
ليان باحراج : ماكان قصدي انك تحجزين لي عادي اكلم جدي يحجز لي
ديالا بعتب : ليان ! وشقلت لك انا
ليان باقناع : ديالا التذكره بالف واكثر وانتوا عندكم مناسبه كبيره ولازم تجهزون معليش لا
ديالا ضحكت : طيب
ليان اتصلت على جدتها
الجده بلهفه : هلا امي وشلونك
ليان ابتسمت : الحمدالله - بأحراج - عادي تحجزين لي على الرياض باقرب طيارة
الجده بفرحه : من عيوني يانظر عيوني
ليان بحذر : بس مابي احد يدري وخصوصا جدي وعبدالعزيز اول ما اطلع من المطار بروح لبيتنا وانتي تعالي
الجده بدون ماتناقشها : تمام كيفك انتي بخير
ليان ابتسمت : الحمدالله
الجده ابتسمت : وشلون ولد حفيدتنا بخير ؟
ليان تنهدت : تمام بس متعبتي بالترجيف يايمه - دمعت بسخريه - اخاف يصير زي ابوه
الجده تنهدت : خليها على الله الحين بدور لك حجز واذا لقيت اتصلت فيك
ليان مسحت دمعتها وابتسمت : تمام مع السلامه
الجده بحب : بحفظه
قفلت وراحت لديالا
بعــــد ٣ ايــــام ..
نزلت من الطيارة وركبت السيارة اللي ارسلتها لها جدتها
وصلت لبيت اهلها ودمعت بالم
مسكت بطنها وبابتسامه بين دموعها : شوف ياماما هنا تربت امك وعاشت حياة حلوة مره وكانوا خوالك الصغار وجدتك وجدك عايشين هنا
مسحت دموعها ودخلت
ناظرت المكان وكل شيء نفس مكانه القديم
دخلت غرفتها ولقت المكيف يشتغل ونظيفه
تنهدت بتعب ونامت
عنــــد عبــدالعزيـــز ..
ابوه بعصبيه : عزيزوه لا تجنني الحين ترجع لندن وتجيبها قدام عيوني
عبدالعزيز بعدم مبلاة : مو لازم ضروري هو ؟
ابوه بصراخ : حفيدي بيجي وانا ماشفته ولدكك ولددكك يامريض !!
عبدالعزيز قام وهو مكسور رجع له مرضه من جديد بعد ماكان باقي على شفاءه ٥% بس
عبدالعزيز تنهد بالم : احتاجها والله احتاجها هي اللي كانت تساعدني وتغصبني اروح للجلسات الحين هي مو موجوده وش اسوي انا
وجد جلست جنبه وضحكت بخفه : ادري انك تفكر بليان صح ؟
عبدالعزيز ابتسم : كيفها هي ؟
وجد بعفويه : بخير بطنها بدأ يبان وسولفنا شوي وطلعت
عبدالعزيز بلهفه : ما علمتك وش بتسميه ؟
وجد ضحكت : تقول اذا بنت ديالا واذا ولد فهاد
عبدالعزيز ضحك بفرحه وهو يتذكر حوارهم ..
" ليان بشهاق : بيجي يوم وبتمل مني لاني ما اقدر امشي بكون عيب عليك وبتضطر تطلقني صح ؟
عبدالعزيز ضحك بخفيف وشد عليها : انا ابيك بكل عيوبك ما اهتميت للناس اهم شيء انتي - بنذاله - يـ ام فهاد
ليان بعصبيه : نعم ؟!
عبدالعزيز ضحك ومسح دموعها : اول ولد لنا بيصير اسمه فهاد "
وجد تنهدت بابتسامه : صبغت شعرها ياعز طلعت جنان
عبدالعزيز جاه اضطراب وبعصبيه : لاتطرين اسمها قدامي والله اقتلك
وجد خافت وراحت داخل
عنــــد ديــــالا ..
ام ديالا : متى الملكه ياسالم ؟
ابوديالا تنهد : بروح لناصر وبنحدد
ام ديالا ابتسمت : يالله شيبنا
ابوديالا ضحك : سنة الحياة
نزلت ديالا ولابسه فستان ملكتها وبحماس : وشرايكم ؟
ديانا صفرت وغمزت لها : الله الله سلطان بيخلي الزواج الاسبوع الجاي
ابوديالا ضربها : ماتستحين انتي
ديانا بالم : ايي وانا صادقه تجنن
ديالا ضحكت بخجل وتناظر نفسها بالمرايا : يمه حلو ؟
ام ديالا ابتسمت : يجنن
ديالا ضحكت وراحت تبدل
ابوديالا تنهد : الا كيف صديقتها ذيك لين مدري ليان
ام ديالا بحزن : مسكينه ذا البنت ولد خالتها خطفها وتزوجها غصب وهو مريض نفسي ولما قرب يتشافئ حملت هي ورجع له مرضه ورماها برا البيت عاد تقول ديالا انه كان فرحان واتصل على جده وانقلب حاله
ابوديالا بحزن : الله يصبرها انا طالع لابو سلطان
ام ديالا : بحفظه
عنــــد سلطــــان ..
سلطان بتوتر : يبه انت كلمه
ابو سلطان ضربه : اهجد اهجد توني مكلمه بيجي الحين ونحدد
سلطان تأفف : وش يصبرني انا
رن الجرس وسلطان فز وراح فتح الباب بسرعه
ابو ديالا ابتسم : هلا بالعريس
سلطان ضحك وسلم عليه : يالله انك تحيه
ابو ديالا ضحك بخفه : وين ابوك ؟
سلطان ابتسم : فالمجلس ينتظرك
دخلوا للمجلس وسلموا على بعض
ابو ديالا : دقيقه - لف على سلطان - ماسوينا التحاليل صح ؟
سلطان ضرب جبهته بخفه : يالله
ضحكوا عليه وعلى استعجاله
سلطان تنحنح : نحلل بكرا وبقول لخويي يشتغل هناك يستعجل بالتحاليل
ابو سلطان ابتسم : طيب متى تبي الملكه ياسالم ؟
ابو ديالا ناظر سلطان وضحك : الرأي رأي العريس
سلطان بفهاوة : بعد بكرا افضل
ابو سلطان بضحك : وش معجلك انت
سلطان استوعب وتنحنح : اقصد الاسبوع الجاي يوم الخميس او الجمعه ؟
ابو ديالا ضحك : طيب تمام
جلسوا يسولفون شوي وراح ابو ديالا
عنــــد ليــــان ..
الجده ابتسمت : بطنك كانك بثالث
ليان بخوف : يمه تتوقعين توام ؟
الجده ضحكت : لا لا انتي مثل حمل امك بطنك يبين اكبر
ليان تنهدت براحه وابتسمت : طيب يمه متى اعرف بنت او ولد ؟
الجده ابتسمت : بالرابع واحيانا بثالث على حسب
ليان ابتسمت وتناظر بطنها وبحزن : مدري كيف بربيه بدون ابوه
الجده ربتت على كتفها : معليك بتربينه ان شاء الله
ليان تنهدت : ان شاء الله
الجده قامت : يلا يمه انا راجعه للبيت عشان مايشكون كل شيء مجهزته قبل ماتجين وكل يوم بجيك لا تخافين
ليان ابتسمت : شكرا يعطيك العافيه
الجده تنهدت بابتسامه : ويعافيك يايمه ويسهل عليك بأذن الله
ليان بابتسامه : ان شاء الله
طلعت الجده وليان رجعت تنام من التعب
بعــــد إسبــــوع ..
الكوافيرة بابتسامه : اي كبرتي كتير ياديالا هلا بتتزوجي
ديالا ضحكت : وانتي صغرتي كتير ياهاله
الكوافيرة ضحكت : ديالا ماتعرفي حئن الفيلر وهيك بتصغر الواحد
دخلت ليان وبفرحه : ياروحي انا طالعه كيوت
ديالا ضحكت وتأشر على الكوافيرة : شغل كوافيرة العايله
ليان ضحكت وجلست
خلصت ديالا والكوافيرة اشرت على ليان : شو هاد مكياجك كتير خفيف تعي ازيدو شوي
ليان ضحكت بخفه : ثانكيو مايحتاج
الكوافيرة جلستها غصب : ملامحك كتير حلوه بس بزيد الايشدو والروج وهيك كنتور خفيف بتطلعي مثل الئمر - القمر -
ليان ابتسمت وبعفوية : اوكي
بدت تزيد مكياجها وبانبهار : ولي ديالا الحئي الحئي - الحقي -
ديالا بخوف : وشو
الكوافيرة ابتسمت : شوفي ما احلاها
ديالا ضحكت : ياحمارة طالعه كيوت بزياده
ليان بخوف : جد ؟
ديالا حضنت الكوافيرة من جنب وبثقه : دامك بيدين هالة لاتخافي ابد
الكوافيرة ضحك : ايه ويلوموني بحبك ياديالا
عنــــد سلطــــان ..
جاء الشيخ وبدوأ بالاجرات
سلطان اشر بعيونه على مؤيد وعبدالعزيز يشهدون
شهدوا لهم وابو ديالا اخذ الكتاب لامها
دخلت ام ديالا وبدموع فرح : يلا يمه
ديالا اخذته ووقعت بابتسامه
ليان ابتسمت لها وهي تتذكر كيف عبدالعزيز جبرها توقع
حضنتها امها وبفرحه : مبروك ياقلب امك
ديالا ضحكت وبادلتها : الله يبارك فيك
نزلت امها وليان حضنتها بفرحه : مبروك طقمتي معي
ديالا شدت عليها وتضحك : الله يبارك فيك ياقلبي
ليان بعدت وغمزت لها : سلطان ينتظرك بالمجلس ياحلوه
ديالا ضحكت ونزلت تحت للمجلس
ابو ديالا قام : اخليكم عاد
طلع وهي جلست بابتسامه
اول ماتقفل الباب قام سلطان وحضنها بلهفه : ٣ اسابيع ياظالمه !!
ديالا ضحكت : عشان تشتاق لي
طق الباب وجلسوا بسرعه
دخلوا ام سلطان وام ديالا واسيل بحماس
اسيل بحماس : يلا لبسها
سلطان ضحك : طيب
لبسها العقد والخاتم وطلعوا
ديالا قامت وبابتسامه : انا رايحه
سلطان رفع حاجبه : نعم ؟
ديالا ضحكت : بطلع
سلطان بزعل : خلاص روحي بكيفك
ديالا حضنته وباست خده : امزح معك
سلطان ضحك بخفه : طيب اسمعي عازمك على الغداء بكرا
ديالا بدلع عفوي : افكر
ناظرها بفهاوة وهي ضحكت
ديالا قامت وبعفوية : سلطاني لازم نطلع الحين
سلطان اخذ بشته بيده وباس خدها على السريع : اشوفك بكرا
ديالا ابتسمت : ان شاء الله
خلص اليوم بفرحه وسعاده ...
طلعت ليان من بيت ديالا وتصادفت هي وعبدالعزيز
ليان وهي تكلم : اي خلاص ديالا تعالي بكرا الوضع تمام
سمعها عبدالعزيز وبصراخ : اطلعيي من حياتي اطلعيي
سلطان مسكه وهو يهديه وليان ركبت السيارة بسرعه ومشوا وهي تبكي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 10-02-2019, 07:39 PM
rwaiah_709 rwaiah_709 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تملاني عيونك فرح ، مثل الغيوم اللي ملت إراضينا مطر / بقلمي


سلطان وهو يحاول يهديه : عبدالعزيز خلاص ارتاح
عبدالعزيز بجنون : ما ابغى اسمع صوتها او اشوفها لا هي ولا ولدها اكرها اكرررههاا
سلطان ركبه سيارته وجلس جنبه : انت ارتاح الحين خلاص ما حصل الا خير
عبدالعزيز شرب مويه ويلهث بعصبية وقهر
عنــــد ليــــان ..
دخلت البيت وبكت الين ما صفى راسها
ليان ببكى : حسبي الله عليه جعله مايلقى السعاده ان شاء الله جعل طول عمره بذا المرض استغفر الله
بدلت فستانها ونامت والدموع بخدها
حست بتقلصات ومسكت بطنها بالم : مو وقتك وربي
جلست على السرير وتناظر الغرفة بتفكير : لازم انقل عن شقتي اللي بلندن ما ابغى احد يعرف عن مكاني غير ديالا
تنهدت ورجعت تنام بعد ماخفت التقلصات
عنــــد ديــــالا ..
راحوا اغلب الحضور وجلست تسولف مع امها وام سلطان واسيل
ام سلطان بابتسامه : عاد عندي عزيمه بعد يومين ياليت تجون قبل ماتسافرون
ام ديالا ابتسمت : والله ودي اننا نطول بس اشغال ابوديالا وديالا ماتخلص
ام سلطان ناظرت ديالا وضحكت بمزح : الله يهديك ياديالا لو مافتحتي مقهاك كان جلستوا وابوك راح
ديالا ضحكت : مو مشكلة اكلم صديقتي تمسك الشغل بدالي هالفترة
ام ديالا باستغراب : من هي ذا الصديقه ؟
ديالا بعفوية : كرستينا
ام ديالا بغيض : مو مرتاحه لها والله وجهها مايطمن
ديالا ضحكت : والله حبوبة ليه مو مقتنعه
عنــــد عبـــدالعزيــز ..
سلطان : هاه صرت احسن ؟
عبدالعزيز من بين سنونه : انا بخير سلطان حل عني
سلطان تنهد : بكيفك
نزل من سيارته وعبدالعزيز مشى باسرع ماعنده
اتصل على امه وقالهم يطلعون
بيــــوم جديــــد ..
تأففت من كثرت الاتصالات وردت بنوم : الو
سلطان كتم ضحكته : نايمه ؟
ديالا بنعاس : وشرايك يعني
سلطان ضحك : انا تحت انتظرك
ديالا بتسليك : طيب طيب باي
قفلت منه وراحت تطلع لها ملابس
لبست وحطت ميكب خفيف ولبست عبايتها وشنطتها وشوزها - الله يكرم القارئ - ونزلت له
ابو ديالا رفع حاجبه : على وين ؟
ديالا بتسليك : بروح مع سلطان
ابو ديالا : اها يلا روحي
طلعت من البيت وركبت سيارته : سلام
سلطان ابتسم : هلا
ديالا ضحكت ومسكت ايده وتلعب باصابعه : اهمم وين بنروح ؟
سلطان زادت ابتسامته وباس يدها : اللي تبين
ديالا شهقت وبعفوية : ويت انت اللي عازمني انت اختار
سلطان ضحك وتنهد براحه : مو مصدق انك صرتي زوجتي حلالي
ديالا ضحكت : حتى انا احس اننا بحلم
وقف عند بيت كبير ونزلوا
ديالا باستغراب : وش السالفه ؟
سلطان ابتسم وفتح الباب : الحين تعرفين
دخلوا جوا وسلطان ضحك : وشرايك في بيتنا ؟
ديالا بفهاوة : الحين ذا كله لنا
سلطان مسكها مع خصرها : ايه
ديالا ضحكت : كيف سويت كل ذا ؟ حتى الاثاث شبه مأثث
سلطان ضحك : هاذا كان بيت عمي وباعه على ابوي عاد مانحتاجه احنا بس ابوي رممه من جديد وخلاه لي اذا تزوجت واخر مره جيت للسعودية بديت فيه
ديالا بانبهار : مره حلو ماشاء الله
سلطان مسك يدها وتوجهه للدرج بابتسامه : تعالي اوريك غرف عيالنا
ديالا ضحكت وصعدت معه : تمام
فتح باب غرفة مصبوغه بالوردي الفاتح جدا وخاليه من الاثاث ومبتسم : هاذي غرفة بنتنا
ديالا ابتسمت بحماس : لونها يجنن
سلطان ضحك وفتح باب الغرفة الثانيه المصبوغه بالسماوي : وهاذي لولدنا
ديالا ضحكت : ممكن مايجينا ولد بس بنات ؟
سلطان ضحك : مو مشكلة نصبغها وردي
ديالا اشرت على باب : وهاذي ؟
سلطان ابتسم : هاذي غرفتنا انا وانتي
سحبته وبحماس : استنى
فتحت الباب وشهقت : س..سلطان كيف الغرفة دورين !!
سلطان ضحك : والله مدري ابوي مخليها كذا وقايل هاذي غرفتك انت وزوجتك
ديالا بخوف : بس سقفها عالي اخاف
سلطان بضحك : تمام اغير الغرفه بس هاذي وش اخليها
ديالا بسرعه : لا خلاص كويسه ذي
سلطان فقع ضحك : تستهبلين ؟
ديالا ضحكت : نو
سلطان ابتسم ومسك يدها : خليني اكمل لك البيت
ديالا ابتسمت وبعفوية : اوكي
وراها كل البيت وطلعوا
سلطان شغل السيارة بابتسامه : وشرايك بالبيت
ديالا ضحكت بخفه : يجنن
سلطان تنهد : ببدأ اشتري الاثاث هاليومين
ديالا مسكت يده وببراءه : تكفى خذني معك
سلطان ضحك : من عيوني ماطلبتي شيء
ديالا بتفكير : متى زواجنا ؟
سلطان تنهد : مدري ودي اخلي مؤيد يخلص ونتزوج على طول ونجلس بلندن وبحاول اخليهم ينقلوني هنا
ديالا ابتسمت : تمام
وصلوا للمطعم ونزلوا
جلسوا على الطاولة اللي حاجزها سلطان ويختارون الاكل
ديالا بحماس : فيه بيتزا ؟
سلطان ضحك بخفه : ايه
ديالا بعفوية : طيب ابي
عنــــد ليــــان ..
صحت من النوم وشافت الساعه ٣ ونص العصر
غسلت وجهها واسنانها واكلت ادويتها وجلست بشرود
تنهدت ولبست عبايتها واتصلت على السواق يوديها المول منها تتغدأ وتغير جو
وصلت للمول بسرعه لان الشوارع فاضيه شوي والمول قريب
شافت محلات الاطفال ابتسمت وهمست بحب : ودي اشتري لك ياماما بس ماعرفت انت ولد ولا بنت
ماحبت تخليها بخاطرها واخذت كم لبسه بلون الابيض فقط
حاسبت وراحت للمطاعم وطلبت لها وجلست على الطاولات
رن جوالها وكانت جدتها
ليان بحب : هلا
الجدة بخوف : وينك ؟
ليان ضحكت : بالمول ليه
الجدة ارتاحت : جيت البيت مالقيتك ليه رايحه
ليان تنهدت : بتغدأ واغير جو شوي وارجع
الجدة بحزن : خلاص اخليك
ليان بتوتر : يمه
الجدة بحب : عيوني
ليان بلعت ريقها : ابي حق امي من ورثكم احتاجه مرة
الجده بققت عيونها : بس ليان حصة امك من الورث كبيرة مرة بمئات الالاف
ليان تنهدت : طيب كيف بعيش هناك يايمه كيف بعيش انا وولدي ابوه ماراح يصرف عليه مستحيل
الجدة تنهدت : طيب بكلم جدك وبحاول اقنعه
ليان ابتسمت بهدوء : مشكورة اخليك مع السلامه
الجدة : انتبهي لنفسك بحفظه
قفلوا من بعض وليان تأكل من غير نفس
همست بتعب : مالي نفس بالاكل بس عشانك ياماما
شبعت وقامت تتمشى بالمول
عنــــد ابطــــالي ..
وصلوا لبيت ابو ديالا
سلطان بهدوء : عيوني بتجين بكرا ؟
ديالا بعفويه : مدري اذا وافقت امي جينا
سلطان ضحك بخفه وباس ايدها : انتبهي لنفسك
ديالا ابتسمت ونزلت : وانت بعد
دخلت البيت وهو راح
يـــوم جديــــد ..
لبست فستانها واكسسوارها وهي تناظر نفسها بتوتر : يمه خايفه
ام ديالا ضحكت : بتقابلين اهل زوجك اكيد بتخافين بس خليك واثقه وتثيقلي يابنت
ديالا لبست عبايتها وضحكت : تمام
طلعوا من البيت ووصلوا البنات لخالتهم ثم راحوا لبيت ابو سلطان
دخلوا وديالا بطنها يوجعها من التوتر
ام سلطان بابتسامه : حي الله زوجة ولدي
ديالا ضحكت بخجل وسلمت عليها : الله يحيك
سلمت على ام ديالا وبابتسامه : انتي ادخلي يـ ام ديالا ابي ديالا بكلمة راس
ام ديالا راحت وام سلطان سحبت ديالا لمجلس فاضي
ديالا بخوف : يمه خالتي وشفيك
ام سلطان بتمثيل : ثواني بجيب شيء
طلعت وقفلت الباب وهي تضحك : الله يغربلك ياسليطين
ضلت واقفه بخوف ورجلينها ترجف
حضنها من ورا وباس خدها : اهلا بحلوتي
ديالا دمعت بخوف ولفت عليه وضمته : ليه تخوفني بفهم
سلطان باس جبينها وضحك : معليش مافي الا هالطريقه اني اقابلك
ديالا مسكت وجهه وباستغراب : فيه شيء متغير فيك بس مدري وش
حط يدينه على يدينها وبحب : ممكن عشاني خففت دقني شوي
ديالا باست خده بهدوء وبوسه طويله وبعدت بعفوية : يلا ابعد بطلع قبل ماتجي خالتي
سلطان تخرفن وسحبها لحضنه وابتسم : ماتقدرين امي مقفله الباب علينا
ديالا شهقت : منجدك ؟
سلطان باسها بخدها : امزح معاك ؟ - باستهبال - من متى امزح مع الزين انا
ديالا ضحكت ودفنت راسها بصدره
ام سلطان طقت الباب وفتحته بمزح : كانك اخذت راحتك بزياده ؟
سلطان بتحلطم : يمه وش كان اتفاقنا ؟
ام سلطان سحبت ديالا : يلا عاد بتشبع منها
ديالا لفت عليه وارسلت له بوسة بالهوا
سلطان تنهد بابتسامه وراح لغرفته يبدل وينزل للرجال
دخلت هي وام سلطان للمجلس والخجل محتويها
بفستانها الابيض وماسك على جسمها واكمامه طويله وكاشف كتوفها ويناظرونها بانبهار من اناقتها
سلمت على الكل وجلست جنب امها
اسيل غمزت لها وبهمس : شافك سلطان ؟
ديالا حمر وجهها وبهمس : اسيل !! مو وقتك وربي
اسيل صفرت بصوت خفيف
وديالا شوي وتبكي من الاحراج
*** ابتسمت : اهلا انتي مين ؟
اسيل بفخر واستهبال : زوجة سلطانوه اخوي
*** بحماس : ماشاء الله كيوت
ديالا ابتسمت بإحراج : يعمري تسلمين
***** وهي تهمس لام سلطان : الحين ذي زوجة سليطين البارد ؟
ام سلطان بفخر وابتسامه : ايه
***** بانبهار : مالومه لما استعجل
ام سلطان ضحكت
***** : عندها خوات ؟
ام سلطان بابتسامه : ايه بس انهم صغار
راحوا البنات للصالة الثانية واسيل سحبت ديالا : يلا تعالي مسوية ثقل
ديالا استسلمت وراحت معاها
بدوا يسولفون واللي حول ديالا يخوفونها بشخصية سلطان
*** : تراه عصبي بالمره
** : ايه ويكره العناد
ديالا ضحكت بداخلها : شكلهم مايدرون اني حافظه كل شيء فيه وعارفة شخصيته ونقاط ضعفه وذوقه
اسيل غمزت لها : الجسد هنا والروح عند سطسط
*** ضحكت : حرام عليك شوفي وجهها احمر
** بحماس : متحمسه لانتاجهم
**** رفعت حاجبها بطنازه : عيونك عدسات ولا طبيعيه ؟
ديالا بطيبة قلب : لا طبيعيه
*** صفرت : ماشاء الله
**** بعدم مبلاة : تلقينها مسوية عملية تغير لون
** بتفكير : لا واضح طبيعيه امها عيونها رمادية
*** بتفكير : الحين هم كتبوا كتابهم خلاص يصيرون متزوجين ولا بالزواج
اسيل ضربتها بضحك وتغمز لها : صارو متزوجين العريس الود وده يأخذها بدون عرس
ديالا حمر وجهها من جرأتها والبنات يضحكون
**** بسخرية : مستعجل على الغثا
ديالا تجاهلتها وتسولف مع الباقي حبتهم بقوة
عنــــد ليــــان ..
جلست بالارض وترتب شنطتها وميتة تعب من بطنها
ليان بتعب : يا ماما تكفى خف شوي بكرا ورانا سفر خلني اخلص
حست الالم يزداد واتصلت على السواق وتروح المستشفى
لبست عبايتها وخذت جوالها ومحفظتها وطلعت وهي تحس الالم طغى عليها
بعد دقايق وصلت للمستشفى ولحسن الحظ ان الدكتورة فاضيه ودخلت عليها
الدكتورة : وشفيك ؟
ليان بالم : دكتورة بطني ما اقدر مو الم ترجيف لا مدري وش
الدكتورة وهي تسجل : اي شهر ؟
ليان بتعب : اخر الثاني
الدكتورة كشفت عليها وتنهدت : رحمك ضعيف ياليان لازم ترتاحين ولا تتحركين واجد ولازم نسوي لك ربط رحم لان احتمال اجهاض
ليان بخوف وتعب : بس بكرا وراي سفر
الدكتورة : لازم العملية عشان اللي ببطنك يبقى عايش
ليان بقلة حيلة : تمام اللي تشوفينه
الدكتورة بابتسامه وعفوية : الحين بتبدأ فترة الوحام عاد ابعدي عن زوجك من الحين لانك بتكرهينه وروحي لاهلك
ليان بسخرية : اللي قبالك يتيمه ومطلقه
الدكتورة شهقت وباحراج : اسفه يعمري ماقصدت
ليان بسخرية : مو مشكلة متى العملية ؟
الدكتورة بإحراج : بالوقت اللي تبينه واسفه مره ثانيه
ليان قامت : تمام الثلاثاء كويس ؟
الدكتورة ابتسمت : ايه كويس
ليان ابتسمت : شكرا وطلعت
عنــــد سلطــــان ..
مؤيد باستهبال : شفتها ياوصخ ؟
سلطان قرصه : اسكت
مؤيد يتغمز له : كيف صايرة مزه ولا لا
سلطان بحده : مؤيد !!
مؤيد بلع ريقه : ابشر
*** بغمزه : وشعندك سلطون ؟
سلطان ابتسم : ولا شيء ويناظر جواله ينتظر رد منها
عنــــد ديــــالا ..
رن جوالها يعلن وصول رساله
فتحتها وقرت غزل سلطان لها وحمر وجهها
اسيل باستهبال : هاه هاه اشوف الوجه حمر
ديالا استحت زيادة وسكتت
*** بحماس : ودي اعرف وش كاتب لها
ديالا تنهدت بإحراج وتتمنى احد ينقذها منهم
ام ديالا نادتها وهي ارتاحت وراحت لها
ديالا بابتسامه : عيوني
ام ديالا ابتسمت : اتصلي على اختك جوالي مافيه رصيد
ديالا اعطتها الجوال وضحكت : جوالي فداك
دخلت جهات الاتصال وشدها كلام سلطان لها
ابتسمت وهمست لديالا : سلطانك يبغاك برا
ديالا استحت وجلست عندها : لا مابي
ام ديالا ضحكت : زوجك يابنت الحلال
ديالا دمعت من الاحراج : يمه ! وربي احس بذوب من الخجل من البنات تجين انتي وسلطان ؟
ام ديالا ضحكت : ياعمري خلاص
اتصلت على بناتها وتطمنت عليهم ورجعت الجوال لها
ديالا قامت وهي تقرأ كلام سلطان
ارسلت له * ما اقدر سلطان بعدين توك شايفني ! *
سلطان * اشتقت لك طيب خمس ثواني بس *
ديالا تنهدت * تمام بس بعدين *
سلطان ماحب يزعجها * تمام *
قفلت جوالها ورجعت لهم
بعــــد ساعــــات ..
طلعت له وهي متوترة : هلا
سلطان رفع حاجبه : بتروحون ؟
ديالا هزت راسها بالايجاب : اي
سلطان اعطاها الدبلة وابتسم : طاحت منك اليوم
ديالا ضحكت ولبستها : ما انتبهت
سلطان تنهد : متى بترجعون ؟
ديالا : الاسبوع الجاي الاثنين
سلطان مسكها من خصرها وباس جبينها وابتسم : انتبهيلك تصبحين على خير
ديالا ضحكت بخفه : من عيوني
سلطان كشر : يعني مافي حتى انت حبيبي نفس هالكلام ؟
ديالا ابتسمت وحكت خشمها بخشمه بعفوية : تصبح على خير حبيبي
سلطان ضحك بخفه وباس خدها
ديالا سمعت صوت امها وبعدت بسرعه
باست خده على السريع : باي وراحت
سلطان تنهد وابتسم
اسيل صفرت : الله الله وشهالرومانسيه سلطون ؟
سلطان ابتسم : احبها يختي
اسيل فقعت ضحك : كلن يدري انك تحبها
بعـــد مـــده ..
ركبت الطيارة وهي متوترة وخايفه على ليان بكرا عمليتها والمفروض تكون معاها !!
اقلعت الطائره متجهه لاراضي بريطانيا
عنـــد ليـــان ..
راحت للمستشفى عشان تتنوم تجهيزا للعملية بكرا
رافقتها جدتها اللي خايفه عليها وعلى اللي ببطنها
الجد عرف بالموضوع وخبر الكل وعبدالعزيز انجن لما عرف اشتد عليه المرض من بعد ما تركوا بعض ركب سيارته ومشى بسرعه للمستشفى خايف عليها وعلى ولده اللي ببطنها
وصل للمستشفى ودخل غرفتها مالقى جدته وراح لها ومسك يدها ويبوسها : قويه انتي قويه دايم تقولينها لي اذا تعبت - نزلت دموعه - عشان ولدنا صيري قوية صح اني غلطت بس ليونتي هاذا مرض ما اقدر احاربه الا بوجودك
بالنسبة لليان اللي كانت نايمه ولا تحس بشيء طلبت منهم ابرة منومه لان الارق لاعب فيها لعب
الجدة ربتت على كتفه بحنيه مع انه الغلطان بس عشان مرضه ماتقدر تقسى عليه : قوم يمه وجودك مايفيدها توها نايمه وابرة منومه ماراح تصحى الحين
عبدالعزيز بدموع : وولدي لا يروح !!
الجدة ناظرته كيف نحفان وذبلان من مرضه النفسي انفصام شخصية يسوي كذا !! تكلمت بحنية وهداوه : مابيصير له شيء ان شاء الله بيسون هالعملية عشان ماتجهض
عبدالعزيز باس راس ليان بهدوء وهمس باذنها : معليه ليونتي العملية سهله انا بكون بإنتظارك بكرا
طلع برا المستشفى ويسحب نفسه سحب
عنـــد سلطـــان ..
اللي كان هو واهله ببيته ويساعدونه
ام سلطان بابتسامه : يجنن ماشاء الله تتهنون فيه
سلطان باس راس امه ويستهبل : وتعيشين فيه ان شاء الله
ابو سلطان ناظره بحده
سلطان ضحك : بعد عمر طويل وشفيك استهبل
ابو سلطان بحدته : لا تفاول
مؤيد بصراخ حماس : وشذا الغرف اللي تفتح النفس الوردية تخقق
ابو سلطان ضحك : هاذي لحفيدتي ياسلطان ؟
سلطان ابتسم : ايه
اسيل بضحك : انت تزوج الحين وخلهم يتكونون في بطن امهم ويطلعون على هالدنيا وتصير اعمارهم ٣ سنين ثم جهز غرفهم
سلطان ضحك : بالله بعدين ان شاء الله من تصير اعمارهم سنه وهم بغرفهم فاضي لهم انا انام على صياح واقوم على صياح
مؤيد صافحه : تربية موفقه اخوي
سلطان ضحك : تسلم عشانك عمهم بتتوفق
مؤيد حضنه : شف اسمع الكلام العسل
ام سلطان وابو سلطان ضحكوا عليهم
عنـــد ديـــالا ..
وصلوا للندن ونزلوا من الطيارة
ديالا اتصلت على ليان بخوف بس ماترد
اتصلت كم مرة وردت جدتها : الو
ديالا بخجل : خالة انتي جدة ليان ؟
الجده ابتسمت : ايه
ديالا بخوف : طمنيني على ليان بخير ؟
الجدة تنهدت : الحمدالله نايمه والصباح بيسون لها العمليه
ديالا تنهدت : الله يطلعها بالسلامه والجنين كيفه ؟
الجدة : كل شيء تمام
ديالا ارتاحت : الحمدالله اذا صحت خليها تكلمني
الجدة : تمام مع السلامه
ديالا : مع السلامه
قفلت منها وارسلت لسلطان انها وصلت
بيــــوم جديــــد ..
طلعت ليان من غرفة العمليات ومبنجه للان مع ان العملية سهله ولا تاخذ اكثر من الساعتين بالكثير الا انها طلبت منهم تتبنج
عبدالعزيز بخوف : هي بخير ؟
الدكتورة : كل شيء تمام هي والجنين ممكن اعرف صلة القرابه ؟
عبدالعزيز : زوجها
الدكتورة باستغراب : بس البنت قالت لي انها يتيمه ومطلقه !!
عبدالعزيز انصدم : انا زوجها ليان فايز الـ**** انا زوجها ابو اللي ببطنها
الدكتورة تنهدت : تمام انتبهوا لها رحمها ضعيف قبل الولادة بكم اسبوع فكوا لها الربط عشان تولد
عبدالعزيز بلع ريقه بخوف : اك ابي اشوفها
الدكتورة اشرت على غرفة ليان : هذيك
دخل عليها عبدالعزيز بسرعه وقفل الباب ويبوس يدها ووجها ناسي نفسه ان هو اللي رماها بدون لا رحمة او شفقه بسبب جده
ضحك كأنه طفل : ليونتي حبيبتي انتي بخير صح ؟ يلا اصحي ياعمري اشتقت لك
ليان كانت تسمعه ودمعت عيونها مو قادرة تحرك شيء فيها اكتفت بان دموعها تنزل
عبدالعزيز : اذا تبين مانرجع لندن من عيوني نقعد بالسعودية عشانك
زادت دموعها وهو انتبه عليها ومسحها بخوف : حبيبتي فيك شيء ؟ ليونتي وشفيك ؟!
ليان وهي بالموت تنطق : تعبانه مره
عبدالعزيز ضبط سريرها وبحنية : خلاص ارتاحي ياقلبي
ليان بتعب وثقل بلسانها : ولدي بخير ؟
عبدالعزيز بابتسامه : بخير نامي
ليان نامت وعبدالعزيز طلع للكافتريا تحت
عنــــد ديــــالا ..
تكلمت بفضاوة : ومتى بترجع ؟
سلطان بابتسامة : مدري بس بطول
ديالا ضحكت : تقريبا ؟
سلطان ضحك : ممكن اسبوعين ولا ثلاث
ديالا بزعل : لا عاد سلطاني وش يصبرني انا
سلطان بفهاوه : لابو الرياض لابوها اقرب رحلة للندن بحجز فيها واجيك
ديالا فقعت ضحك
سلطان ابتسم : ما انحرم من هالضحكه وصاحبتها
ديالا انحرجت وتنحنحت : انا بقفل بروح المقهى
سلطان بهمس : انتبهيلك
ديالا بخجل ممزوج بعفويتها : ان شاء الله باي حبيبي
سلطان : باي
قفلت وراحت تلبس
تسريــــع إحــــداث ..
سلطان بضحك وهو راكب الخيل ومتلثم : اتحداك
مؤيد بتحدي : قدها
عمهم بمزح : قامت الحرب بين عيالك ياناصر
ابو سلطان ابتسم : خلهم نشوف نستهم لندن الخيل ولا لا
*** بحماس : واحد ثنين ثلاثه
وبدوا يتسابقون
**** دخلت على البنات : بنااتت سلطان ومؤيد يتسابقون
اسيل بفهاوه : اخواني انا يتسابقون ؟!
**** سحبتها : ايه يلا
طلعوا كلهم وهم يشوفونهم يتسابقون بالخيل وسلطان متعدي مؤيد
اسيل بدت تصورهم الين ما خلصوا
*** بضحك : ياعيال سلطان باقي وافي مانسى
سلطان نزل وفك لثمته ويضحك : ماعليك حب الطفوله ماينسى
فتح جواله وهو يشوف الفيديوهات اللي ارسلتها اسيل وبصوت عالي : شكرا اسيل
اسيل بصراخ : العفو
ابو سلطان ضحك : انهبلت انت
سلطان جلس : مالي خلق
مؤيد بصمله : مره ثانيه يلا
سلطان وهو يشرب مويه ويلهث : خلاص تعبت
اهتز جواله واخذه
ديالا : طلعت خيال وانا مدري
سلطان ضحك بخفه : وشرايك بس ؟
ديالا : سليطين تدري ماحب اكتب ابي اكلمك
سلطان قام : استاذنكم
طلع من الخيمه وركب خيله وبعد عنهم
اخذ جواله واتصل عليها
ديالا : الو
سلطان بلهفه : شلونك بخير ؟
ديالا ابتسمت : مو بخير
سلطان : ليه ياقلبي ؟
ديالا بزعل : مشتاقه لك متى ترجع
سلطان ابتسم : الاسبوع الجاي ان شاء الله
ديالا بطفش : طيب
سلطان نزل من الخيل ويمشي الخيل معه : لا تزعلين بعدين خلاص حددنا الزواج ننتظر مؤيدوه يتخرج ومن بكرا زواجنا
ديالا بفرحه : جد !
سلطان بحب ومرح : اي جد اجل امزح
ديالا ضحكت : ممكن
سلطان ضحك بخفيف : لا صادق ان شاء الله بعد ٧ شهور نصير مع بعض مايفرقنا شيء
ديالا بابتسامه وحماس : سلطان اسمع اذا تزوجنا علمني على الخيل احس حماس
سلطان ضحك : من عيوني وغيره امري بس
ديالا بعفوية : مدري بس ابيك تعلمني على الخيل
سلطان ابتسم : تمام بشوف اذا فيه احصنه هنا حوامل او توهم صغار حطيتهم بحضيرة خاصه عشانك
ديالا ابتسمت : حبيبي مو لازم
سلطان ضحك بخفه : من عيوني كيفك انتي بخير ؟
ديالا تنهدت بخجل : عقب ماسمعت صوتك وانا بخير
سلطان صفر : الله وشهالكلام والحركات
ديالا تنرفزت وسكتت
سلطان عرف انها تنرفزت وضحك : انا بقفل اشوفك الخميس ان شاء ربي مع السلامه
ديالا بهمس : بحفظه انتبهلك
قفلوا وسلطان ركب خيله ورجع لهم
عنــــد ليــــان ..
ناظرت شقتها الجديدة المطله على احد اهم شوارع لندن البهيه
حط العامل اخر كنبه وبتعب e : لقد انتهينا
ليان اعطتهم حقهم وبابتسامه e : شكرا لكم
العامل ابتسم e : العفو
طلعوا وهي مستانسه على الشقه
اشترتها الجدة خصيصا لها وبارقى عمارات لندن
ليان بحب : ياعمري هي الله يخليها لي يارب
اتصلت على ديالا بحماس
ديالا : الو
ليان بحماس : عازمتك بشقتي الجديدة تعالي وبرسل لك الموقع الحين
ديالا ضحكت : على البركه تمام بجي بس بتأخر شوي
ليان ابتسمت : تمام انتظرك
ديالا بعفوية : تمام باي
ليان ضحكت : باي
قفلت منها وبدت ترتب
حست بالجنين يرجف وجلست وحطت يدها على بطنها اللي كبر : مامي ليه اذا نظفت ترجف ليه ماتخلي ماما تخلص شغلها بتجي خالتك تشوف بيتنا الجديد يلا ياماما خف علي شوي لاتكون مثل ابوك - ونزلت دموعها -
خف شوي وكانه فهم عليها وهي مسحت دموعها وكملت تنظيف
بعد ساعه ونص خلصت وتنهدت تنهيدة تعب
رن الجرس وراحت تفتح الباب بحماس
ليان بحماس : اهلا
ديالا ضحكت وحضنتها : اشتقت لك ياقليلة الادب ولا قلتي اتصل على اختي ولا شيء
ليان دخلتها وقفلت الباب وتضحك : سوري بس انشغلت بالشقه
ديالا ابتسمت : معذورة كيف الحلو اللي ببطنك
ليان ابتسمت : الحمدالله
عنــــد عبــدالعزيـــز ..
عبدالعزيز ببرود : ابي اتزوج !!
وجد وامه : نعمم ؟
عبدالعزيز بتبلد : ابي اتزوج يمه دوري لي وحدة لو انها مطلقه مو مشكله بس يكون ما معها بزران
وجد بلعت ريقها : وليان ؟
عبدالعزيز بعدم مبلاة : وشعلي منها خليها بنفسها بس مالي دخل فيها
ام عبدالعزيز تنهدت وبتفهم : عبدالعزيز يايمه قريب بيكون عندك طفل بتصير اب مو زين تتزوج تعالج وارجع لها خلك قريب منها تلقاها محتاجه لك الحين بهالغربه ماتقدر تعتمد على نفسها وهي حامل مو زين لها الشغل !!
عبدالعزيز بحده : يمه البنت خذت حق خالتي من الورث بيعيشها سنين طويلة بدون ماتحتاجني معليها خوف زي ماعاشت ٣ سنين لحالها بهالغربه بتعيش لحالها زي قبل
ام عبدالعزيز بقلة حيله : مدري وش اسوي فيك ياولدي
طلع وام عبدالعزيز سألت وجد : بأي شهر هي ؟
وجد بتفكير : اتوقع الثالث
ام عبدالعزيز نزلت دموعها : ياعمري عليك يابنت اختي الله يسهل عليها يارب ويطلع حفيدي بخير وصحه
وجد تنهدت : امين
عنـــد ليـــان وديـــالا ..
كل وحدة متمدده ويضحكون
ليان بضحك : اهخ بطني بموت
ديالا بضحك : احمدي ربك انك مسوية ربط ولا ولدتي
ليان فقعت ضحك : منجد
ديالا بدوخه : ابي انام خلاص
ليان حطتها بحضنها وتضحك : يلا نامي
ديالا بدلع ووله : ووه ذكرتيني بحضن سلطاني بس
ليان فقعت ضحك وغمزت لها : انا احلى صح
ديالا ضحكت : تخيلي من حضن سلطان لحضنك اعوذ بالله
فقعوا ضحك وكملوا سوالفهم
عنــــد سلطــــان ..
ابتسم لما حس باقلاع الطيارة ويضحك بنفسه على كذبته بديالا
مؤيد همس له : بدينا تبسم بتشوفها لا تخاف
سلطان : قايل لها بجي الخميس
مؤيد ضحك بخفيف وغمز له : ياقوي انت
سلطان كتم ضحكته ويناظر الشباك
بعــــد ساعــــات ..
وصلوا لارضي لندن الساعه ١٠ الصباح
مؤيد حك حاجبه : سيارتي هنا يالحبيب رح لديالتك بس
سلطان بروقان : احسن شيء سويته يلا انقلع
مؤيد ضحك وسحب شنطته وركب سيارته وسلطان حط شنطته مع مؤيد وراح لمقهى ديالا
بعد ساعه وصل ويدورها
ناظرها جالسه على مقعد والندال مجتمعين عليها يطلعون وصفات جديده
سلطان ابتسم e : مرحبا
ديالا لفت وهالصوت مو غريب عليها شافته وشهقت بفرحه وراحت له : انت سلطان ولا اتخيل ؟!
سلطان ضحك : لا سلطان
ديالا ضحكت وحضنته بقوة وهو شد عليها
ديالا بشوق : اشتقت لك طولت كثير
سلطان مسح على شعرها وتنهد بخفه : وانا اكثر
ديالا بعدت عنه وبفضول : وجهك تعبان لايكون جاي من المطار لهنا ؟
سلطان ابتسم ويمسح اعلى خدها قريب من عيونها : ايه ماقدرت اصبر وجيت لك على طول
ديالا ضحكت وباست خده وبعفويه : الحمدالله على سلامتك تبي نطلع ولا نقعد هنا
سلطان بابتسامه : اللي تبين
ديالا ابتسمت ولفت على الندال e : حسنا يا اصدقاء نكمل لاحقا اراكم قريبا وداعا
الندال e : وداعا
مسكت سلطان واخذت شنطتها واغراضها وطلعوا
ديالا بابتسامه وعفوية : اهمم وين نروح
سلطان ضحك بخفه : جوعان بروح للمطعم تجين ؟
ديالا ضحكت بخفه : اك
مشوا لمطعم قريب وكان ايطالي
ديالا بتلذذ : امم اشتقت لبيتزاتهم
سلطان ضحك : اختياري موفق هالمره
ديالا ضحكت : جدا
جلسوا على طاوله وسلطان طلب
ديالا بجدية : سلطان النص بنص
سلطان ضحك : اسكتي بس الحساب علي
ديالا عصبت : لا والله اقول اسكت انت انا بحاسب
سلطان بحده خفيفه : ديالا !
ديالا بتحدي : سلطان
سلطان دفع وناظرها بانتصار : ارتحتي
ديالا عصبت زياده : ليه تدفع مو قلت لك انا
سلطان بروقان : مرة ثانية انتي ادفعي
ديالا شمقته بنظرة : وجع
سلطان ضحك : يلا زوجتي الحلوة لا تزعلين ابتسمي
ديالا ماتحملت وابتسمت بضحكه : ارتحت ؟
سلطان غمز لها : كيف ما ارتاح وانا اشوف هالابتسامة اللي ترد الروح ؟
ديالا خجلت وضربته بخفه : خلاص سلطان
سلطان ضحك : روحه وعيونه
بعــــد ٦ شهــــور ..
عبدالعزيز ببرود : لا تحسسين نفسك انك مهمه او اني زوجك وبعطيك حقوقك لا عندك حقوق لي ولا لك حقوق عندي الطلعات والصديقات هاذي ما ابيها بنسافر لندن وبنعيش هناك لين تخلص مدة عملي هناك اتفقنا ؟
وجدان بصوت مخنوق : ان شاء الله
ابتسم بخبث وراحه وهو يناظر اراضي لندن من فوق
عنــــد ليــــان ..
طاحت وهي تبكي من الم بطنها المميت
اخذت جوالها بتعب واتصلت على وجد
وجد بابتسامه : اهلا ليونة
ليان بتعب وصراخ وبكى : ووججددد الحقيننيي بمووتت خلااص بولدد
وجد بخوف : تمام تمام جايه انت ريحي شوي
ليان ببكى وخوف : بسرعه وجد احس نفسي انزف
وجد لبست بسرعه وطلعت الا بوجهها عبدالعزيز وزوجته

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 10-02-2019, 07:57 PM
rwaiah_709 rwaiah_709 غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية تملاني عيونك فرح ، مثل الغيوم اللي ملت إراضينا مطر / بقلمي


عبدالعزيز رفع حاجبه : على وين ؟
وجد بخوف وصراخ : ابعد عني ليان بتولد ابعد
وجدان عقدت حواجبها بعدم فهم
عبدالعزيز حس بشعور غريب وتجاهله : تمام روحي
وجد ببكي وصراخ : زوجتك يامريض زوجتك فكر بولدك على الاقل
وجدان انصدمت وصعدت فوق وهي منغبنه انه ماعلمها انه متزوج
وجد دفت عبدالعزيز وركضت للسيارة وراحت لشقة ليان
وصلت وشهقت من شافت سيارة الاسعاف وليان بين ايدينهم
وجد بخوف e : مالذي حدث ؟
المسعف بسرعه e : الجنين خرج واصابها نزيف سنذهب حالا
وجد ركبت معاهم وهي متالمه من صراخ وبكى ليان
ليان بقلة حيله : وجد اذا صار لي شيء ولدي يروح لديالا واثقه فيها بتربيه احسن تربية مابخاف عليه تكفين لاتعطينه ابوه لا يروح له
وجد ببكى : ليان تعوذي من ابليس ماراح يصير لك شيء
وصلوا للمستشفى والطفل طلع نصه ركضوا فيها لغرفة العمليات عشان تكمل الولادة
وجد اتصلت على ديالا بخوف : الو
ديالا بابتسامه : هلا وجد
وجد بشهاق : ديالا ليان بغرفة العمليات تولد تعالي بسرعه
ديالا صرخت : نعم اي مستشفى هي ليش ماقالت لي
وجد ببكى : مستشفى ***** تعالي والله خايفه عليها
ديالا تنهدت بتوتر : كم دقيقة وانا عندك
وجد مسحت دموعها : تمام
مرت ٥ دقايق الا ديالا واصله
ديالا بخوف : وشصار ؟
وجد بدموع : لما وصلنا للمستشفى الجنين خرج نصه ودخلوها العمليات
ديالا جلست وغطت وجهها بيدينها : يارب
وجد بشهاق : وتقول لو صار لي شيء الولد لك ياديالا
ديالا بكت : ماراح تروح بتمسك ولدها بيدينها ان شاء الله
طلعت الدكتوره براحه e : المريضه والطفل بخير
ديالا ارتاحت راحه مو طبيعيه : الحمدالله يارب
وجد بخوف e : والنزيف ؟
الدكتورة بابتسامه e : اوقفناه
طلعوا سرير من غرفة العمليات وكانت ليان ونايمه من التعب
ديالا ابتسمت بدموع : ياقلبي هي
وجد اتصلت على امها وقالت لها
ام عبدالعزيز بخوف : ياويلي لايكون صار لها شيء ؟
وجد ضحكت بتعب : الحمدالله كلهم تمام ووقفوا النزيف
ام عبدالعزيز ابتسمت : الحمدالله صوريه لي ياعمري هو
وجد بابتسامه : ابشري
قفلت من امها واتصلت على عبدالعزيز بسخريه : هلا ابو فهاد مبروك المولود
عبدالعزيز ضحك بسخريه : اما ولدته ؟ ياليتهم ماتوا
وجد تنرفزت : عاد تصدق ماتستاهله ولا تستاهل تكون ابوه اصلا كلمة رجل ذي ماتستاهلها لعنبو حيك ولدك قطعه من روحك هاذا فهاد اللي جلست كم شهر تفكر فيه انولد وانت بعيد عنه
عبدالعزيز قفل بوجهها ورمى جواله
وجدان بهدوء : ولدت ؟ ماتت امه ولا حيه
عبدالعزيز بقهر : وانتي وشدخلك مالك دخل لا فيه ولا فيها بطقاق اللي يطقهم
وجدان جلست وهي تتنهد
عبدالعزيز بسخريه : ولا مسميته فهاد بعد ياليتني ماتكلمت
رن جواله بنغمة الرساله اخذه وفتح الصورة
صورة ولده قطعة روحه كان جميل كثير على امه ماخذ من عبدالعزيز شوي من ناحية الفم والحواجب والباقي يشبه ليان
نزلت دموعه بضعف ورمى جواله على الكنبه وراح للغرفة
وجدان اخذت جواله وابتسمت على صورة فهاد
تكلمت بهدوء : الله يعينك ياحبيبي ابوك مو معبرك ولا جايب خبرك
شافت اسم المستشفى وراحت تلبس شوزها - الله يكرم القارئ - واستئذنت من عبدالعزيز بحجة بتروح الصيدلية
عبدالعزيز بصوت مبحوح : روحي
وجدان بهدوء : شكرا
طلعت من البيت وركبت مع السواق وراحوا للمستشفى
وصلت وهي تدور وجد
شافتها مع وحده يدخلون غرفه ولحقتهم
ديالا شالته وبحماس : قلبس والله الخدود وه
وجد بضيق : يشبه ليان كثير
وجدان بهدوء : السلام عليكم
ديالا ناظرتها باستغراب : وعليكم السلام
وجد بصدمة : وجدان شتسوين هنا
وجدان بابتسامة ضيق : عقب ماشفت صورته ياوجد ماتحملت وجيت اخذ قلبي وربي ومنها اتحمد لليان بالسلامه وارجع
وجد بسخرية : ابوه الفاضل شاف الصورة ؟
وجدان : ايه وبكى ثم راح لغرفته وانا جيت
وجد بهمس : مرت ابوه حنت عليه وابوه ما حن
وجدان بتردد : ممكن اشوفه ؟
ديالا بابتسامه : تعالي
جلست جنب ديالا وشالته ابتسمت بهدوء وباست خده
وجد بابتسامة ضيق : الله يرزقك
وجدان بسخريه : امين لاكن مو من عبدالعزيز
ليان بدت تفتح عيونها وتنهدت بتعب
ديالا قامت بحماس وباستها : الحمدالله على السلامه
ليان ابتسمت بتعب : ربي يسلمك
وجدان قامت ومعها فهاد وقربت من ليان واعطته اياه وبهدوء : الحمدالله على سلامتك ويتربى بعزك
ليان باستغراب : انتي مين ؟
وجد بسخريه : ضحية عبدالعزيز الجديده
ليان ابتسمت بضيق : انتي وجدان ؟
وجدان تنهدت وهزت راسها بالايجاب
ليان تنهدت : الله يعينك على الشقى
وجدان ابتسمت بضيق : امين انا اخليكم مع السلامه
طلعت وليان تكلمت : شافه ابوه درى عنه ؟
وجد : ايه
ديالا بتغير جو : امانه ليون شوفي خدوده قلبوس
ليان ناظرته وضحكت
بعد كم دقيقه كلهم راحوا لان الزيارة خلصت وانفردت ليان مع ولدها
ليان بابتسامه : نورت حياتي ياروح امك انت سندي بعد الله انت ابوي وامي وكل اهلي - بضيق - ماراح تحتاج ابوك وانا معاك زي ماتخلى عننا بنتخلى عنه - بابتسامه وفرح - قريب بتجي جدتك وعماتك خلك ذيب ورجال اتفقنا ؟
فهاد تحرك شوي ويحرك فمه
ليان ضحكت : فديت هالبرطم ياحلو انت
عنـــد ديــــالا ..
تكلمت بفرحه : ياعمري عبارة عن خدود كذا حلوة اوفف يليتك شفته بسم الله عليه يهبل
سلطان ضحك وحاوط خصرها : المهم متى بتروحون السعودية
ديالا بفهاوة : تونا بدري
سلطان ضحك : شهر ونص بس باقي وين البدري ؟
ديالا صرخت : يمه شلون باقي شهر ونص دقيقه كيف ؟!
سلطان فقع ضحك : مريضه انتي عقلك معك ايه باقي شهر ونص بعد اسبوعين مؤيد بيتخرج وبيجون اهلي هنا اسبوع وبيرجعون عشان الزواج وانا بلحقهم بعد اسبوع
ديالا بخوف : سلطان فستاني ما طلع يقول بعد ٣ اسابيع او اسبوعين ونص والله مايمدي
سلطان بابتسامه : مو مشكله يبقى عندك ٢٠ يوم تقريبا - غمز لها - حاجز لك على شهر عسل بمدينة طول احلامك تبين تزورينها وبنقعد فيها شهر كامل
ديالا شمرت اكمام بلوفرها وبحماس : احلف وين ؟
سلطان بخبث : وين تتوقعين
ديالا صرخت بحماس : هذيك الجزيرة اللي باليونان صح ؟
سلطان ابتسم : ماراح اقولك خليها مفاجئه
ديالا بوزت : بلا سماجه قل وين ؟
سلطان ضحك : ماراح اقولك انتظري شهر ونص وتعرفين
ديالا ابتسمت : طيب
عنــــد عبــدالعزيـــز ..
جالس بشرود بالحديقه ويفكر بولده
وجد باستغراب : عز وش تسوي هنا ؟
عبدالعزيز بتردد : ليان في اي مستشفى ؟!
وجد ضحكت بصدمة : وش تبي فيه
عبدالعزيز بلع ريقه وبضعف : ابي اشوف فهاد
وجد تنهدت : ماراح اعطيك لين ماترجع تتعالج ووعد مني اعطيك حتى عنوان شقتها وضعك ابد مو مسموح انك تشوفه بيجيك اضطراب وبتسوي فيه شيء اكيد
عبدالعزيز تنهد بضيق : مو من حقك تحرميني من ولدي
وجد بحنية : مع وضعك هاذا من حقي احرمك منه لين تتشافى
عبدالعزيز ابتسم : طيب مصورته فيديو ؟
وجد جلست جنبه وتضحك : اي ذبحته بالتصوير
طلعت جوالها وبدت توريه
عبدالعزيز ابتسم بحب : ارسليهم لي
وجد ابتسمت : طيب
ارسلتهم له وقامت : يلا تصبح على خير
راحت وجد ورن جواله وكان سلطان
سلطان بفرحه : هلا بابو فهاد مبروك المولود
عبدالعزيز ضحك بتعب : الله يبارك فيك عقبالك
سلطان : شفته ؟
عبدالعزيز بضيق : بالصور ولا بالحقيقه مو راضين يعطوني اسم المستشفى يقولون تعالج وتشوفه
سلطان بهدوء : طيب تعالج عشان بنات الناس هاللي بذمتك وعشان ولدك
عبدالعزيز تنهد : ان شاء الله - بلهفه - ودي اشوفه اليوم قبل بكرا
سلطان : طيب اسال السواق اي مستشفى
عبدالعزيز فز بفرحه : خلك على الخط دقايق
سلطان ضحك : طيب
راح لغرفة السواقين وسالهم
السواق e : مستشفى *****
عبدالعزيز بفرحه e : شكرا لك
طلع وركب سيارته وراح للمستشفى
سلطان ابتسم : عاد اخليك انا
عبدالعزيز بفرحه : مع السلامه
وصل للمستشفى ونزل وهو يسالهم عنه
الموظف e : هاذا الاسم ليس مسجل لدينا ما اسم والدته ؟
عبدالعزيز بسرعه e : ليان
الموظف e : حسنا اذهب الى حضانة الاطفال واعطها هاذه البطاقه
عبدالعزيز ابتسم بحماس : شكر لك
صعد للحضانه واعطى الممرضه الكرت دخلت وجابت له فهاد
عبدالعزيز اخذه وجلس على الكرسي ويناظره بفرحه تكلم بهمس : ابوي فهاد فتح عيونك يا ابوي افتحها خلني اشوفك واشبع منك
فهاد تثاوب ويتحرك بخفيف
عبدالعزيز فك اللحاف عنه ومسك يده باصبعه ويبوسه : ياروح ابوك وقلبه
فهاد فتح عيونه بشويش وعبدالعزيز ضحك على شكله : صحيت يالذيب
فهاد حرك فمه وعبدالعزيز عض طرف شفته بتعبر : امك كانت تكلمك عني ؟ تكلمت عني بشين ولا بالزين علمتك اني رميتها وهي حامل فيك علمتك لما سوت العملية وانا كنت معاها بكل خطوة وش قالت لك علمني - باسه وحضنه - هاذا اول لقاء لنا وانا ابوك والظاهر انه الاخير انتبه لك ولها طيب انا بتعالج عشانك تدري عشان اشوفك كل يوم وتجي لبيتي وتنوره والعبك واسوي لك اللي تبي - نزلت دموعه وضحك - انت صرت سند لامك انتبه لها - باسه بقوة وحضنه - استودعتك الله
اذن باذنه واعطاه الممرضه وطلع وهو يداري دمعته
رجع للبيت ودخل غرفته ونام وهو يتذكر شكل فهاد ماراح من باله
بيــــوم جديــــد ..
ديالا بحماس وهي تعض خدوده بخفيف : يقلع شكلك يازينك
ليان ضحكت : بشويش
دخلت وجد ومعاها قهوة لها ولديالا : ليان بعد بكرا بتجي امي البنات ماراح يجون
ليان ابتسمت : الله يحيها
وجد بجدية : ليان عزيز مصر يشوف فهاد
ليان تنهدت : مدري خايفه ياخذه مني
ديالا : ليان لازم يشوفه حرام ولده من لحمه ودمه
ليان فركت اصابعها ببعض : تمام
وجد اتصلت عليه وقالت له يجي وهو طار من الفرحه ثاني مرة يشوف فهاد
لبس بسرعه وطلع للمستشفى
دخل الغرفه وشاف ديالا طالعه ووجد وراها
عبدالعزيز ابتسم وجلس : الحمدالله على سلامتك
ليان بهدوء : الله يسلمك
عبدالعزيز شال فهاد وابتسم وهو يهمس له : ثاني مره اشوفك ياقلبي انت كيفك اليوم بخير ؟
فهاد فتح عيونه ويحرك فمه
عبدالعزيز ضحك بخفيف وباسه بخده وبهمس : صحيت ياروح ابوك
ليان بلعت ريقها وهي تناظر عبدالعزيز بدأ يتعلق فيه نزلت دموعها بمجرد ما فكرت انه بيأخذ فهاد منها
عبدالعزيز انتبه لدموعها : وشفيك ؟
ليان مسحت دموعها : ولا شيء
عبدالعزيز ابتسم : خايفه اخذ فهاد لا تخافين ماراح اخذه انتي احق مني حملتيه ٩ شهور اما انا ماتعبت معه ولا سويت له شيء
ليان تمددت وغطت نفسها وعبدالعزيز تنهد وحط فهاد بسريره وبتردد : ممكن اشوفه كل يوم يعني اجيه ولا يوم ايه ويوم لا انتي بكيفك
ليان بقوة : افكر وارد لك خبر
عبدالعزيز تنهد وطلع
اما ليان شالت فهاد وابتسمت : شفت ابوك حن عليك ياقلبي وش قال لك ممكن تعلمني ياحلو ؟
فهاد ابتسم بخفيف
ليان ميلت فمها بضحكه : اها يعني ماسبني او قال عني كلام مو زين كلام كويس صح
فهاد ما اعطاها اي تعبير
ليان باسته ورجعته لسريره وهي نامت
دخلت ديالا وابتسمت لما شافتهم نايمين ماحبت تزعجهم وطلعت
عنــــد سلطــــان ..
سلطان بضحك : ايوا ياوحش زيدوه
مؤيد فتح الصفحه الثانية وبدا يذكر وهو شاد نفسه
سلطان بضحك : خلص الماده واطلعك
مؤيد ارخى نفسه وناظره : ما تحس انك تعاملني معاملة كلب ؟
سلطان فقع ضحك : عارف نفسك كويس
مؤيد تنهد : ماودي اتهاوش معك وتروح للمدام متكسر
سلطان ناظره بنص عين : انت شايفها صح ؟
مؤيد فقع ضحك : ياشيخ لازقين ببعض ٢٤ ساعه كيف ما اشوفها يعني ؟
سلطان بغيره وغضب : افقع عيونك ذي لو اشوفك مناظرها جعلها قدامي بدون عبايه ولا نقاب ماتشوفها
مؤيد بلع ريقه : ابشر
بعــــد مــــده ..
ام عبدالعزيز اخذته وباسته : بسم الله عليه
ليان ابتسمت : يشبه مين
ام عبدالعزيز بابتسامه : يشبهك كثير
ليان ضحكت
ام عبدالعزيز بفضول : اوراقه ؟!
ليان تنهدت : انا خلصتهم
ام عبدالعزيز : ومتى بتروحين للسفاره ؟
ليان عقدت حواجبها : ليه
ام عبدالعزيز ابتسمت : عشان الجنسيه بتخلينه بريطاني ؟
ليان بسخريه غير واضحه : بس لازم ابوه يجي
ام عبدالعزيز بغضب : يجي غصب عنه
ليان ابتسمت وسكتت
عنــــد ديــــالا ..
لبست فستانها للبروفا ولفت على امها : حلو ؟
ام ديالا بمزح : يبغى له شنطه لحال يابنتي
ديالا ضحكت : شاريه شنطة للفستان لا تخافين
ام ديالا دمعت : مو مصدقه انك بتتزوجين كبرتي بسرعه
ديالا حضنتها : يمه والله اكنسل الزواج عشانك
ام ديالا ابتسمت : لا ياعين امك الله يوفقك واشوف عيالك ان شاء الله
ديالا ابتسمت : ان شاء الله
بعــــد شهــــر ونصــف ..
صحت وهي تحس بخوف وتوتر الليله بتنزف لحبيبها وروحها ليلة زواجها
خذت شاور ولبست بنطلون وتيشيرت وجففت شعرها
ام ديالا دخلت بابتسامه : اهلا بالعروسه
ديالا توترت : يمه خلاص مابي
ام ديالا ضحكت : خلاص ارتاحي وليان بتجي بعد شوي
ديالا بحماس : بتجيب فهاد معاها ؟
ليان دخلت وهي تضحك : اي جاء ومشتاق لخالته كثير
ديالا حضنتها وخذت فهاد منها : قلبي اللي مشتاقين لي
ليان نزلت عبايتها بابتسامه : خلصتي ؟
ديالا وهي تبوس فهاد : لا بروح بعد ساعه ولا ساعتين لهاله تسوي الميكب وشعري اختها بتسويه لي - بفضول - وشصار على الجنسيه ؟
ليان مسكت يد فهاد باصبعها بابتسامه : تنازلنا عن الجنسية البريطانيه لانهم ما سمحوا له بازدواج الجنسيه واعطوه جنسية سعوديه
ديالا ضحكت وباست فهاد : حسافه راحت عليك البريطانيه ياحلو
عنــــد سلطــــان ..
جلس على الكنبه ويتاكد من الحجوزات الطيارة والفنادق
مؤيد بروقان : على الحلاق يالخوي قم
سلطان وهو يحك دقنه ويضحك : محلق امس يالخوي
مؤيد ناظره بنص عين : اهب وطلع
سلطان ضحك ونزل تحت
ام سلطان ناظرته وضحكت : هلا بالعريس
اسيل صفرت : الله يالروقان ومخلص كل شيء من امس ياوصخ
سلطان ضحك وجلس : احسن عشان افضى اليوم
ام سلطان ابتسمت على فرحة ولدها
سلطان بملل : يمه جوعان
ام سلطان ضحكت : الحين يجي ابوك ومؤيد ونتغداء
سلطان برزه : المفروض انا اتغدى قبلهم عشاني العريس وكذا
اسيل بتأييد : يمه صادق بننتظرهم وحنا ورانا مشغل وبنروح القصر المغرب مافي وقت
ام سلطان بتفكير : طيب تغدوا الحين وبقول للخدامه تحط غداهم بعدين
سلطان واسيل ناظروا بعض بانتصار وصفقوا بكفوفهم ببعض - كفك يعني :) -
ام سلطان ضحكت وراحت المطبخ
عنــــد ديــــالا ..
طلعت مع ليان وولدها للمشغل اللي تشتغل فيه هاله
ليان بتفكير : اصبري ودي اودي فهاد لجدتي ولا وجد ما اقدر
ديالا ابتسمت : بكيفك
راحوا لبيت الجد ونزلت ليان ومعاها شنطة فهاد
الجده بابتسامه : هلا تو نور البيت
ليان باست راسها بضحكه : بنورك - بخجل - يمه عادي اخلي فهاد عندك هالليله اليوم زواج ديالا صديقتي
الجده اخذته وبحنيه : معليك انتي قولي لي كم مره ارضعه وكم ملعقه احط له
ليان علمتها وباست راسها وطلعت لديالا
اصطدمت بعبدالعزيز وشهقت بخوف
عبدالعزيز بابتسامه : انتبهي
دخل وهي راحت مع ديالا وواثقه بجدتها انها ماتعطيه فهاد
استودعته الله وركبت السيارة واتجهوا للمشغل
عنــــد عبـــدالعزيــز ..
دخل عند جدته وباس راسها : شخبارك ؟
الجده بحنيه : الحمدالله
جلس جنبها واخذ فهاد ويبوسه بلهفه : مشتاق لك كثير يا ابوي
الجده ابتسمت بدموع على حال احفادها
عبدالعزيز بتردد : ليان وين راحت ؟
الجده : راحت مع صديقتها للمشغل عشان زواج صديقتها اليوم
عبدالعزيز ابتسم وعرف انها ديالا : واليوم زواج صديقي انا بعد
الجده بمرح : لا يكون متزوج صديقة ليان
عبدالعزيز هز راسه بالايجاب بضحك
الجده ضحكت : ماشاء الله الله يوفقهم
بالليــــل ..
- لفوا يمين وشوفوا فساتينهم -
كانوا باول القاعه ويسلمون على الحضور
ديانا همست لاسيل : ماتحسين بطفش ؟
اسيل بهمس : حايمه كبدي مو طفشانه
ديانا : بروح لديالا
عنــــد الرجــــال ..
مؤيد همس لابوه : يبه زوجني
ابو سلطان قرصه بهمس : انطم
*** سلم على سلطان بضحك : ياحركات يابركات مبروك
سلطان ضحك : الله يبارك فيك
دخل عبدالعزيز وسلم على سلطان بضحكه : الف مبروك - غمز له وبهمس - ترا تحمدون ربكم اني خليتكم نتعرفون على بعض
سلطان ضحك ورفع حاجبه : تلايط بس
كملوا يسلمون عليه ويباركون له
عنــــد ديــــالا ..
ليان بضحك : ديالا ريلاكس
ديالا شدت على يد ليان بخوف : بموت احس قلبي في بطني من الخوف
ليان ابتسمت : خلاص انتي ارتاحي تبين تاكلين شيء ما كليتي شيء من الصباح
ديالا تنهدت : قبل ما البس اكلت انتي انزلي واسالي امي متى الزفه
ليان باست خدها : من عيوني يا اطلق من يتزوج
ديالا ضحكت وليان راحت تحت
ديانا دخلت : هاي
ديالا ضحكت : هايات - بخوف - كيف الوضع تحت ؟
ديانا جلست : فل وفي بعد باقي يعني الله يعينك على التوتر اللي بيجيك
ديالا بخوف : يمه
ديانا ضحكت : ريلاكس اختي المزه تخيلي تو وحده سألت امي عني شكلها بتخطبني
ديالا فقعت ضحك : امانه - بصدق - معليش بس واضح انك توك صغيره منجدها ذي
ديانا مشت بغنج : اختك المزه الكل يتمناها حياتي
ديالا رمت عليها علبة مويه فاضيه : برا برا لا اجلدك
بعــــد ساعــــات ..
دخل سلطان وسلم على امه : كيف يمه كويس
ام سلطان بابتسامة : اي تمام - همست له - تراها متوتره مره
سلطان ضحك : معليك
راحت امه وناظر ديالا : اميرتي صايره حلوة كثير اليوم
ديالا رفعت حاجبها : قصدك اني قبل كان شكلي مخيس ؟
سلطان جلس جنبها وضحك : وشدعوه حلوة بس اليوم احلى
ديالا بغبنه : سلطان مو رايقه والله بموت من الخوف
سلطان حاوط خصرها وباس ايدها بحنيه : بتمشين على ممر وبتجلسين ٥ دقايق ونطلع وش مخوفك ؟
ديالا بحيرة : مدري بس خايفه - ناظرته - احس بطيح بالزفه
سلطان ضحك : معليك بـ شد عليك كويس
ديالا ضحكت ومسكت يده وتلعب باصابعه بمكر : سلطاني ما قلت لي وين بنسافر بكرا ؟
سلطان شد عليها ويضحك : لا تحاولين هي مدينه تبين تزورينها من زمان بس هاذا اللي اقدر اقوله
ديالا تاففت وبوزت : بليز
سلطان ابتسم : ولا تحاولين
دخلت اسيل بعد ما طقت الباب ومعاها المصورة : الله الله سليطين من متى وانت هنا ؟
سلطان ضحك بخفه : قبل شوي
اسيل ضحكت : الحين بنزل بعد نص ساعه تكونون جاهزين
ديالا توترت وسلطان حس فيها وباس راسها : معليك ابشري
بدت المصورة تجهز عدتها وسلطان ناظر ديالا : ريحي نفسك اذا توترتي بيصير اللي ماتبينه - ابتسم بخفه - انا معك لا تخافين
ديالا ابتسمت : ان شاء الله
بعــــد نــصف ساعــــة..
انزفت ديالا على اغنيه هاديه وهي بتموت من التوتر ابتسمت لما تذكرت كلام سلطان انها ماتخاف
اسيل همست لـ *** : يعمري واضح خايفه
*** ابتسمت : احس صارت حلوة حيل غير لما جت بالعزيمه اللي بعد الملكه
اسيل ضحكت : اي ماشاء الله
جلست على الكنبه الموجوده وهي تبتسم وتناظر الناس بثقه
**** صفقت بحماس : متحمسه اذا دخل سلطان فيني الصيحه
اسيل وديانا كتموا ضحكتهم بس ماتحملوا وضحكوا
انفتح الباب اللي قدامها وتنهدت بخفه
دخل سلطان ومعاه ابوه وابو ديالا
ديانا دمعت عيونها وضحكت : ببكي خلاص
اسيل حضنتها بضحكه : خلاص ياقلبو ريلاكس حتى انا فيني الصيحه
سلم عليها ابو سلطان ويضحك : لو يضرك دقه وحده وبيتأدب - بحنيه - تراك بمثابة اسيل ياديالا ربيناكم انا وابوك مع بعض انتي وسلطان واحد انا ابوك الثاني يابنتي تمام ؟
ديالا ابتسمت بعبره : ان شاء الله
ابو ديالا حضنها ويضحك : كبرتي كثير ماتوقعت هاليوم يجي بسرعه
ديالا دمعوا عيونها : ترا ببكي والله
ابو ديالا بعد ومسح دموعها بضحكه : ليه ياقلب ابوك انتي ليلة عمرك اليوم وش يبكيك ؟
ديالا ضحكت من بين دموعها : مابي ابعد عنكم
ابو ديالا ابتسم : بتعيشين بلندن عندنا ماراح تبعدين
ديالا حضنته : بشتاق لك
ابوها باس راسها وابتسم بمرح : خلاص عاد بلا دراما ديالا
سلطان ضحك : خلاص بيروح ياخبله
ليان كانت بالزاويه وتناظر ديالا بابتسامة وبهمس : الله يوفقك ياعيني
قامت ولبست على عبايتها بتسلم على ديالا وبتروح لجدتها تاخذ فهاد تحس انها تاخرت كثير
بدوا الناس يسلمون عليها
ليان حضنتها : مبروك ياقلبي انتي
ديالا ابتسمت : بتروحين ؟
ليان : اي تاخرت على فهاد
ديالا ضحكت : عضي خدوده بدالي
ليان سلمت عليها : ابشري اشوفك بلندن
ديالا ابتسمت : ان شاء الله
طلعت من القاعه وتدور السواق
شافت السيارة وركبت وماحست باللي يسوق من : روح لبيت بابا كبير
عبدالعزيز قفل الباب وضحك : ابشري
ليان صرخت : شتسوي هنا وين السواق !!
عبدالعزيز ابتسم : حبيت اوصلك
ليان بصوت عالي ومتنرفزه : أستغفر الله العلي العظيم !!
عبدالعزيز كتم ضحكته ويسوق
وصلوا لبيت الجد وليان تكلمت بنرفزه : شكرا على التوصيله ولا تعيد المقالب ذي
عبدالعزيز حز بخاطره بس ابتسم : العفو وابشري ماراح اضرك مره ثانيه
ليان لامت نفسها لما حست انها حزت بخاطره ناسيه انه فيه انفصام
دخلت البيت واخذت فهاد ومشت مشي لبيت اهلها لانه قريب حيل ومافي احد بيوصلها الحين
عبدالعزيز خفف سرعته لما شاف وحده تمشي ومعاها طفل
شهق لما عرف انها ليان ونزل شباكه : يامجنونه تدرين الساعه كم الحين ؟
ليان بهدوء : ١٢ ونص
عبدالعزيز وقف ونزل لها ويشيلها وبحضنها فهاد : ماينفع معك انتي الا الغصب الطيب مايجي
ليان تنهدت : طيب شكرا يلا وصلني
عبدالعزيز مشى لبيت خالته ووقف : قفلي الباب الداخلي كويس
ليان : طيب شكرا مره ثانيه
عبدالعزيز ابتسم ولا رد عليها
نزلت وفتحت باب البيت ودخلت وهو راح لما سكرت الباب
بالــــزواج ..
دانه تمسكت باختها وبطفوليه : لا تروحين
ديالا ضحكت وباستها : ماراح اروح بسافر وارجع
دانه مسحت دموعها ببراءه : بس بابا يقول خلاص بتروحين مع هاذا - اشرت على سلطان -
ديالا ضحكت وناظرت سلطان المبتسم : بس كل يوم بجيكم لا تخافين وانتي بتجين عندي وبتنامين معاي زي اول
دانه بعدت عنها وراحت لسلطان بترجيء طفولي : لا تخلي ديالا تروح عندك
سلطان ضحك وشالها لحضنه : ليه ؟
دانه بغيرة : انت تسرقها مننا
سلطان باسها بخدها وابتسم : صح ابوك متزوج امك ؟
دانه هزت راسها بايه
سلطان مسك يد ديالا بابتسامة : انا متزوج ديالا يعني زي امك وابوك
دانه شهقت بفرحه : يعني بيصير عندكم بيبي !!
ديالا كتمت ضحكتها بخجل وسلطان ضحك : ايه تبينها بنت ولا ولد ؟
دانه ابتسمت : اثنين واحد بنت والثاني ولد
ديالا ضحكت : طالبه من مطعم انتي ؟
دانه بغرور : اصلا صرت احب هاذا - اشرت على سلطان - اكثر منك
ديالا ابتسمت : هاذا اسمه سلطان
دانه لفت على سلطان : انت اسمك سلطان ؟
سلطان هز راسه بايه بابتسامه
دانه حضنته وحضنت ديالا : انا بروح باي
راحت دانه وديالا ضحكت بقوة
سلطان ضحك : وشفيك ؟
ديالا بضحك : واحد بنت واحد ولد طالبه شاورما ذي مو بيبي
اسيل حضنت اخوها وتناظر ديالا بدلع : شوفي كيف اخوي يحبني
ديالا رفعت حاجبها : ترا مافي احد بالقاعه كلهم يتعشون بتجالد انا وياك !!
سلطان بامر : ابعدي تاخرنا
ام سلطان : الساعه ١ الا ربع وانت مرتز قدامي يلا قم
سلطان قام ومد يده لديالا : يلا ياقلبي
مسكت يده وقامت وهي تعدل فستانها : يلا
بيــــوم جديــــد ..
تربعت على السرير وهي لابسه توب اصفر وبنطلون ابيض ورافعه شعرها ومعاها ريشه وتحركها على وجه سلطان بضحكه : يلا قوم سلطاني
سلطان بنوم : ديالا بلا استهبال
ديالا وهي تلعب بشعرها : نو نو نو يلا قوم الساعه ٩
سلطان سحبها لحضنه وبنوم : نامي نامي
ديالا بوزت بزعل : سلطان خلاص بعد عني بروح وانت نام
سلطان ابتسم بنوم : لا خليك
ديالا لقت مويه جنبها ابتسمت بخبث ورشت عليه : بتصحى ولا شلون ؟
سلطان صحى وناظرها بضحكه : خلاص صحيت
ديالا وقفت على السرير وتنطط : لا قوم من السرير وخذ شاور الفطور برا يلا
سلطان ابتسم : خلاص يابزره انزلي من السرير
ديالا نزلت وباست خده بسرعه : يلا بسرعه - بفضول - متى طيارتنا ؟
سلطان مسح خدودها بيده وبحب : بعد ٣ ساعات
ديالا ابتسمت : تمام
عنــــد اهــل ديــــالا ..
دانه بحماس : اصلا سلطان قال كم تبين بيبي قلت له واحد بنت والثاني ولد
ديانا فقعت ضحك : يامريضه
ابو ديالا ضحك : ياخبله عيب
ام ديالا بفشله : ماتمسكين لسانك انتي ؟
دانه بغرور : اصلا عادي قال هو طيب ابشري يعني ديالا بيصير عندها بيبي
ديانا بضحك : بموت خلاص
عنــــد ديــــالا وسلطــــان ..
ديالا بترجيء : طيب علمني وش بيضرك ؟
سلطان حضنها من ورا ويضحك : لا تحاولين
ديالا رمشت : طيب اسم الدوله اول حرف ؟
سلطان ابتسم : حرف الالف
ديالا نفخت خدودها بطفش : مافي شيء براسي الحين
سلطان بصوت عالي : هي جزيرة
ديالا صرخت وركضت له : امانه
سلطان ضحك : ايه بس بنقعد بمدينه يوم ثم نروح لها لاني مالقيت حجز مباشر
ديالا ضحكت وحضنته : كاني عرفتها
سلطان ناظرها بابتسامه : وش ؟
ديالا ابتسمت : سانتوريني ؟
- يابنات ذا الجزيره مره خقه ابحثوا عنها تجنن -
سلطان هز راسه بالايجاب بضحكه : كيف عرفتي ؟
ديالا بغرور : قواي الخاصه
سلطان حط يده على خده ومتركي : الاصفر حلو عليك
ديالا ابتسمت : جد ؟
سلطان ضحك : ايه
ديالا وهي تضيع الموضوع : الساعه ١٠ ونص الحين والطيارة ١٢ باقي ساعه قوم نسلم على اهلك واهلي ونروح المطار
سلطان قام : طيب بلبس وانتي خلصي
ديالا مشت بغنج : مخلصه من زمان
سلطان ضحك وراح للغرفه يلبس وهي لبست عبايتها وخذت شنطتها ودقت الباب : سلطاني يلا
سلطان فتح الباب ويعدل شماغه : يلا بناديه ياخذ الشناط
ديالا وهي تلبس شوزها - يكرم القارئ - : تمام
تســــريع احــــداث ..
سلطان وهو يشرب فنجاله : معليك بنرجع السعودية ونقعد اسبوع ونروح للندن
ام سلطان بابتسامة : اي زين اجل بسوي عزيمه بعد ماتوصلون بخمس ايام ولا اربع - ناظرت ديالا - اهلك بيجلسون ؟
ديالا هزت كتوفها بعفوية : والله مادري ماضنتي بيقعدون هالاسبوع وبيرجعون
سلطان قام :استئذن تاخرنا عن الطيارة
ام سلطان ابتسمت : الله يحفظكم مع السلامة
ودعوهم ومشوا للمطار
تســـريع احــــداث ..
وصلوا لليونان بعد ٦ ساعات
ديالا تنهدت بتعب : تعب الف
سلطان وهو يحرك رقبته بالم : مو مريحه ابد
ديالا بفضول : كم يوم بنقعد هنا ؟
سلطان وهو ينتظر الشنط : بكرا طيارتنا على الجزيرة
ديالا تسندت على كتفه بملل : تمام
سلطان حاوط خصرها وباس راسها وتنهد : اذا شفتي الشناط قولي لي
ديالا ابتسمت : اك
عنــــد اهــل ديــــالا ..
دانه ببكي : ماما ابي ديالا
ام ديالا بوهقه : دانه حبيبتي ديالا بترجع يلا نامي
دانه بخوف : نامي جنبي
ام ديالا تنهدت وتمددت جنبها : يلا نامي
دانه ببراءة : العبي بشعري
ام ديالا خلخلت يدها بشعر دانه وتلعب فيه لين نامت
قامت بهدوء وطلعت من الغرفه
ديانا بهمس : نامت ؟
ام ديالا : ايه اوص
ديانا ضحكت ولبست عبايتها وام ديالا وصت المربيه على دانه وطلعت مع ديانا
ديانا ضحكت : من زمان عن طلعاتي مع احلى مزه بالكون
ام ديالا ضحكت : اص بس وين بنروح ؟!
ديانا بتفكير : بنروح المول واوديك لمقهى كذا نروق شوي ونرجع
ام ديالا : تمام
عنــــد ديــــالا وسلطــــان ..
وصلوا الى احد افخم فنادق اثينا عاصمة اليونان
ديالا مسكت يده : تعبان حبيبي ؟
سلطان بتعب : صداع قوي
ديالا مسحت على ايده : لا تشد اعصابك ريح نفسك
سلطان فتح باب الشقه : مو مشكله انام الحين ويخف
ديالا قفلت الباب وراها : سلامتك يلا ارتاح
سلطان ابتسم بتعب : عيوني انتي ارتاحي لا تشيلين همي
ديالا سدحته واعطته حبوب مسكنه : امسك بروح اجيب مويه
سلطان بلعها بدون مويه : مايحتاج
ديالا شهقت : مو زين بتنشب بحلقك
سلطان ضحك : متعود لا تخافين
ديالا اعطته مويه : لا حبيبي مو زين دامك متزوجني تنسى ذا الحركه
سلطان حط راسه على رجولها : ابشري
ديالا خلخلت يدها بشعر سلطان وتلعب فيه
تذكرت دانه تحب هالحركه قبل ماتنام وابتسمت
سلطان غط بسبات عميق يحب هالحركه منها تنومه بسرعه
رن جواله وكانت امه اخذته وردت
ام سلطان : الو
ديالا بهمس : هلا خالتي
ام سلطان استغربت : هلابك ياقلبي وين سلطان ؟
ديالا : راسه يوجعه ونام
ام سلطان تنهدت تعرف صداع سلطان مايخف الا اذا نام : وصلتوا ؟
ديالا ابتسمت : اي من ساعتين
ام سلطان ابتسمت : الحمدلله على سلامتكم قولي لسلطان اذا صحى اني اتصلت
ديالا : الله يسلمك ابشري من عيوني
ام سلطان زاد اعجابها بديالا : تسلمين مع السلامه
ديالا ابتسمت : بحفظه
قفلوا وديالا بعدت بشويش وغطته
باسته بخده وابتسمت وهي تبعد عنه وتبدل ملابسها
فتحت البلكونه الموجوده وضحكت بحماس وهي تشوف الناس طالعه وتتفرج على منظر غروب الشمس
جلست على الكرسي وتتفرج على الغروب بابتسامه
بعد نص ساعه طفشت ودخلت جوا وقفلت باب البلكونه
لفت على السرير وسلطان للان نايم
بدت تحوس وبالاخير استسلمت للنوم وراهم طيارة الصباح ولازم تكون متجهزه
نامت بحضن سلطان اللي حس فيها وحضنها
بالصبــــاح ..
صحت بسبب همس سلطان لها
سلطان بهمس : يلا اصحي الطيارة بتروح علينا
تاففت وصحت : تمام تمام
قامت وخذت ملابسها وراحت تاخذ شاور

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية تملاني عيونك فرح ، مثل الغيوم اللي ملت إراضينا مطر / بقلمي

الوسوم
اللي , الغيوم , تملاني , بقلمي , رواية , عيونك , إراضينا
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية ليت الليالي كِلها عيونك / بقلمي سلوتينا روايات - طويلة 60 31-01-2019 08:55 PM
رواية عيونك فيهن الدمعة/بقلمي R.T.2002 روايات - طويلة 19 10-04-2018 11:48 PM
رواية مقيدون بالريش/ بقلمي ريحانة الشرق~ روايات - طويلة 53 11-01-2018 05:01 PM
رواية أوراق من صدأ الماضي / بقلمي بنــت فلسطيــن روايات - طويلة 578 05-04-2017 04:32 PM
رواية : قلص ساعتك أيها الليل المنهك خلصني من وحدة اهلكتني/ بقلمي sajarashid روايات - طويلة 26 19-12-2015 09:16 PM

الساعة الآن +3: 05:00 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1