غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 121
قديم(ـة) 18-06-2019, 09:57 PM
WriterSamah WriterSamah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بالحب نرتوي/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها luna.7anona مشاهدة المشاركة
ياااااالهويييييي شوهاذ بتجننيني يابنت روووووعة وابداع بس والله سلاف ماتستاهل ليش لانها تحبه وصبرت كثير يعني لما فضفضت الي بقلبها يجازيها هيك والله قسمت قلبي حرراااام عليه
والف مبروك على سحر حسيت بالفرحة الي كان فيها حمد لما قالت له ربي يتمم لها
واضن ان الجوري بتكشف الي قتل وليد ويمسكونه ومايقدر يسوي شي لخالد بس بيسوي شي بس مو كثير
المهم وسلاف راح تطلب الطلاق من سلطان الجلمود الي مايستاهلها القذر صح غلطت بكلامها بس كله كانوا ومااضن انه كان مشغول بشغله اضن من اول كان يخونها
الهم هاد الي طلع من راسي الفارغ ههههه اخمم بس شو البس بالعرس هههه المهم اهنيك البارت ماينوصف فوق الخيال وعيشتينا جوه الله يسعدك ياقلبي ويوفقك تكملي الرواية سلااااام تحياتي🤗🤗🤗😍😍😍
شكرا كثير حبيبتي 💕💕
توقعاتك في اشياء صحيحيه 👍
البارت الجاي بنشوف وش بيصير

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 122
قديم(ـة) 19-06-2019, 02:36 PM
WriterSamah WriterSamah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بالحب نرتوي/بقلمي


بارت 48..



رحلت.. أنا عنك نعم لقد قررت الرحيل لا تسألني إلى أين ولكن إسأل قلبك لماذا رحلت عنه !!!
إسأله لماذا تخلى عن قلب هواه لماذا آلمي وجرحني !!
لماذا سقاني الداء بدلاً من الدواء !!
راحل إلى طريق بلا عودة إلى ذلك المكان الذي كنت أسكن فيه قرب آهاتي وزفرات قلبي فالسعادة لم تكن أبداً لتعرف طريقها إلي طالما مشاعري مجنونة ومتهورة
. عذراً يا حبيبي ربما لن أنساك ولكن سأمهل قلبي بعض الوقت ليندمل جراحه وليستعيد نشاطه من جديد حتى يقوى على محاولة نسيانك.!!


بعد مرور ساعة ..
سلاف كانت جالسة بالأرض وضامه رجولها لصدرها.. كانت تبكي لدرجة انه حاسة روحها تطلع ..
لفت راسها وشافت سلطان كان نايم ع بطنة فوق السرير.. كان مثل الحيوان..
غمضت عيونها والدموع تنزل.. معقولة هذا سلطان!!

سمعت صوت اذان الفجر.. يلي صحاها من وجعها.. قامت بسرعة وهي تجمع الملابس على جسمها..
دخلت الحمام فسخت ملابسها.. وقفت قدام المراية .. وشافت نفسها بالمراية.. مررت اصابعها على وجهها وهي تبكي.. نزلت يدها و حطتها مكان العضة.. غمضت عيونها بقهر..

فتحت الدش ع المويه الحارة .. ودخلت تحته كانت المويه حااره لدرجة تطلع بخار..
جلست ع ركبها وغمضت عيونها و الموية عليها.. وهي تتذكر كيف كانت بين ايدي سلطان!! صحت من سرحانها..
وقفت بسرعة و اخذت الليفه.. وبدت تليف جسمها بقوة.. كانت تبكي من قلبها.. دموعها كانو مثل الجمر..
كانت تليف وتردد كلمة
"لية ي سلطان!! لية!! "
الحمام صار كله بخار.. الموية كانت حاره مرره ..
سلاف داخلها كان احر من الموية.. و مو حاسة ب شيء..

طلعت من الحمام وهي لابسة روب الحمام .. توجهت لغرفة الملابس..
لبست بيجامة.. واخذت روب الصلاة..
وطلعت صلت بالصالة..
خلصت الصلاة اخذت مصحفها وبدت تقرأ قرآن لطلوع الشمس..



قصر أبو وائل..
صالة الطعام .. الساعة 9

أبو وائل : انا جاي اليوم الشركة
وائل : ليه يبه ؟
أبو وائل : من زمان م جيت لازم اجي واطمن ع الوضع
تركي : تطمن انا موجود و وائل كمان
أبو وائل : ادري وانا واثق فيكم .. بس في اوراق لازم اقراها..

وائل : مثل ايش ؟
أبو وائل : في عوائل كثيرة كنا نرسلهم راتب شهري .. بس امس في احدى العوائل عرفت انه م يوصلهم اي شيء!!

رولا : كيف يعني عمي!!
أم وائل : مين يلي مستلم هالشي ؟؟
وائل : موظف بالشركة يلي مستلمهم
أبو وائل : خير ان شاء الله.. بجي ونشوف وش صاير !!

أم حمد جوالها رن : هذي سحر
تركي : عطيني عطيني اكلمها
أم حمد مدت له الجوال ..
تركي رد : هلا هلا
سحر : هلا تركي حبيبي .. شخبارك ؟
تركي : والله تمام .. انتي يلي م ندري عنك شيء مختفيه!!

سحر : ههههه.. انا موجودة على طول..
الا وين امي ؟

تركي : قاعدين نفطر كلنا
سحر : اوكي.. افتح الأسبيكر اكلمهم
تركي فتحه : مفتوح كلميهم

سحر بفرحة : مامي
أم وائل : هلا هلا ي قلب امك
سحر : انا حامل 💜💜
ابتسمو كلهم بفرحة 💜💜
أم وائل نزلو دموعها من الفرحة
تركي و وائل صرخو

أبو وائل : الف مبروك ي بنتي
سحر : الله يبارك فيك بابا
أم وائل : مبروك ي بنتي.. الله يتمم لك على خير..
اخوانها و رولا باركو لها و كانو مبسوطين

تركي : عاد مو مصدق سحر رح تصير ام
سحر : انا نفسي مو مصدقة..
كلهم ضحكو وهم مبسوطين..
احلى شيء ابتدأ يومهم مثل هالخبر 💜



قصر أبو خالد..
صالة الطعام

أبو خالد : وين سلطان ؟
أم خالد : نايم
أبو خالد : هالولد رح يجنني
أم خالد : م عليه ي ابو خالد.. اصبر عليه شوي

يارا كانت ع الجوال وصرخت
أم خالد : وش فيكي
يارا بفرحة : سحر حامل
أم خالد : جد والله
يارا : ايه والله.. الحين كلمتني
أبو خالد : الف مبروك
أم خالد : الله يتمم لهم على خير..
يارا بفرحة : مو مصدقة سحر رح تصير ام..


جناح سلطان..
سلطان فتح عيونه.. مسك راسة من الصداع..
شاف لنفسه وهو يحاول يتذكر وش صار معاه ..
اخذ نفسة ودخل الحمام.. فتح الموية الباردة ودخل تحتها.. كان يتروش وفجأة صار يتذكر كل شيء ..!!
كان يغمض عيونة اقوى و اقوى ..
" لا مستحيل انا اسوي كل هذا!!! " خبط يده ع الجدار بقوة..
بسرعة خلص.. طلع غير ملابسة ويدور ع سلاف .. لقاها بالصالة جالسة فوق الكنبة..
مشي لعندها وجلس بالأرض : سلاف

سلاف غمضت عيونها اخذت نفس.. ولفت علية .. م قالت ولا كلمة بس عيونها يلي تكلمت ..

سلطان " عيونها كان فيها خوف ‘ وجع ‘ عتاب ‘ كرهه ‘ حب!! "

سلاف لفت لجهه الشباك ..
سلطان شاف العضة وانصدم!! و اتذكر لما عضها .. غمض عيونه بقهر.. حط يده مكان العضة : سلاف انا آسف.. والله م كنت بوعي .. م ادري كيف سويت هالشيء!! انا اعترف اني كنت حيوان بس والله مو بقصدي

سلاف ساكته ولا ردت
سلطان وهو جالس ع ركبة وماسك يداتها : قولي اي شيء لا تسكتي

سلاف لفت عليه وبهدؤ : زمان لما كنت اناظر عيونك كنت احس بالأمان .. اما الحين احس بالخوف ‘ وسراب!!

سلطان حس احد طعنة بظهره غمض عيونه بقهر .. وحرك راسه يمين و شمال : لا لا .. لا تقولي هالكلمة!!

سلاف تركت يداته.. و وقفت : لا تفكر اني للحين جالسه هنا معناته خايفه او ضعيفة او م اقدر اواجهك او اوجهه احد !! لا!!
انا جلست عشان رح اعلمك مين سلاف!!
تركته و مشت!!

سلطان خبط يده ع الكنبة بقوة.. كان ندمان ع الي سواه!! بس وش يفيد الندم!!
الندم مجرد احساس ينهي الإنسان **
فقط لا غير !!

سلاف دخلت غرفة الملابس..
لبست بلوزم للرقبة عشان تخفي العضة.. وبنطلون جينز.. مشطت شعرها.. ونزلت تحت الصالة..

بالصالة..
يارا : هلا هلا سلافي
سلاف جلست بهدؤ : اهلين.. ليش م رحتي الجامعة اليوم!!

يارا : اليوم م عندي محاضرات
أم خالد : وين سلطان ؟
سلاف : فوق خالتي .. الحين نازل

يارا : عندي لك خبر يسوى الدنيا كلها
سلاف : خير!!
يارا بفرح : سحر حامل
سلاف شهقت : تمزحي
يارا : والله م اكذب
سلاف : ي حياتي انا.. يعني طلع شكنا بمحله
يارا : قلت لها من البداية..
سلاف : الله يتمم لها على خير ي رب

أم خالد : عقبالكم انتو الثنتين
يارا : بسم الله.. يمه لسه م تزوجت تبيني احمل ! اشلون!!
سلاف : ي الغبية بعد م تتزوجي
يارا : ان شاء الله انتي تحملي مو انا..
سلاف : لا ي قلبي انا مطولة!!

يارا : بنشوف.. وش رايك اليوم نطلع المول.. ونكلم كل البنات.. من زمان م طلعنا

سلاف : ايه والله.. محتاجة اطلع
أم خالد : اجل اطلعو اتغدو وتسوقو.. عشان لا تتأخرو لليل

يارا : اوكي مامي..
ودخلت ع الجروب وكتبت للبنات يطلعو..


فيلا أبو غلا..
جناح غرام..
شافت الرساله وصرخت.. هي كمان كانت تبي تطلع..
طلعت من الجناح ونزلت لنص الدرج وصيحت : مامييي

أم غلا : قصري قصري صوتك.. خير وش تبي
غرام : طالعين المول
أم غلا : ي ربي نحنا والمولات.. انتي ومين طالعة ؟؟

غرام : انا وبنات اخوالي كلنا و جوري و بشرى
أم غلا : خلص تمام روحي
غرام : ثانكيو مامي .. أحبك


لندن ... الصالة
كانو جالسين كلهم و يشوفو التي في

غلا : وش رايكم نطلع نجيب هدايا
سحر : ايه والله.. باقي يومين ع سفرنا
خالد : تمام.. نطلع الحين اذا تبغو
غلا و سحر : م عندنا شيء.. موافقين
حمد : اجل نطلع نتغدا بالمطعم.. وبعدين نروح نشتري الهدايا..

سحر : ونااسة ..



المول..
عند المطاعم..
البنات جالسين يتغدو ومبسوطين..

رولا : متى جاين خالد و غلا وحمد و سحر
يارا : بعد بكرا
سوسن : اي ساعة واصلين ؟
غرام : واصلين الساعة 1 الظهر
كلهم : يوصلو بالسلامة يارب

بشرى : اكيد خالي بيسوي استقبال بالمزرعة صح ؟
سلاف : اكيييد وع الأغلب الجمعة
جوري : وناسة ولا مرة رحتها..
بشرى : مرره حلوه رح ننبسط كثير
جوري : وش فيها ؟
ريم : فيها كل شيء.. وكبيييرة تضيعي داخلها
جوري : حمستوني اروحها
يارا : حتى نحنا من زمااان م رحناها..
غرام : وكل م نروح تصير مصيبة
جوري : بسم الله.. مصيبة!!
بشرى : ههههه.. ايه والله .. يعني تقدري تقولي يصير معانا اكشن.. بالبيت بحكي لك

سوسن : هالمره الله يستر
غرام شهقت..
البنات لفو لها : وش فيك!
غرام : نسيت اقولكم خبر حلو
رولا : ايش!!
غرام : جوري لقت مكتب.. ورح تفتحه ب اسمها

يارا : جد والله!!
جوري ابتسمت : اخيرا حلمي تحقق
ريم : فهد وافق ؟؟
جوري : فهد اول انسان دعمني
البنات باركو لها و كانو مبسوطين

سلاف سرحت وهي تفكر بسلطان!! ولا مره دعمها!! كل مره يرفض اي شيء!! اخذت نفس : وانا بقولكم شيء!

سوسن : لا تقولي انتي بعد بتشتغلي
سلاف : يعني شيء قريب
رولا : وش هو
سلاف : رح افتح مشروع ب اسمي انا
يارا شهقت : مشروع ايش
سلاف : مفاجأة!!
غرام : امانه قولي يعني ايش رح تفتحي قربي لنا
سلاف : شيء حلو.. يعني هالمشروع رح يكون ب اسمي

جوري : ترا حمستيني اعرف
ريم ابتسمت : عرفت عرفت ..
سلاف : هششش.. سر
يارا : سلطان يدري!!
سلاف : مشروعي انا وحلمي انا.. اعتقد وصلت لمرحلة انه اتخذ قراراتي بنفسي!!!

يارا سكتت لانها تعرف علاقتها مع سلطان!!
بشرى : مبروك ي قلبي.. الله يوفقك..
سلاف : شكرا ي عمري..

البنات باركو لها و كانو مبسوطين لها 💜

ريم : راكان جاي الحين
سوسن : لية ؟؟
ريم : اساسا كنا طالعين مع بعض.. اليوم قررنا نشتري اول اغراض للبنوتة

يارا : ي عمر خالتو انا..
غرام : و ليش مع راكان.. معانا احسن
ريم : لا لا حبيبتي .. اول للبس رح اشترية مع حبيبي..
رن جوالها وقطع كلامهم..

جوري : هذا هو يتصل
ريم ابتسمت وردت : هلا حبيبي
راكان : اهلين حبيبتي.. انتي وين
ريم : فوق عند المطاعم.. وصلت انت ؟
راكان : ايه انا تحت..
ريم : اوكي انتظري عند مذركير
راكان : تمام.. لا تتأخري
ريم : اوكي حبيبي..
سكرت الجوال .. و وقفت : بااي

غرام : لا تتأخري.. ولا بنسوي مهاجمات لكم
البنات ضحكو..
ريم : ههههه والله يطلع منك كل شيء ..
سلاف : يلا روحي لا تتاخري ..
ريم : باي.. و مشت

سوسن : والله شعور حلو الوحده تصير حامل .. حمسوني احمل
بشرى : ايه و الله .. شعور حلو
و نسو رولا يلي قاعده جنبهم..

يارا شافت لهم نظرة سكتهم .. وعرفو قصدها.. سكتو وم عرفو كيف يصلحو غلطتهم..

رولا فهمتهم.. وابتسمت : وش فيكم !! شافت ل بشرى وهي تكلمها : بشورة لا تحرمي نفسك من اي لحظة حلوه حتى لو بالكلام .. انا آمنت بقدري.. و م تدرو يمكن ربي مخبي لي احسن من هالشيء ..

سوسن : معاكي حق .. ربي ياخذ شيء منا و يعوضنا بشيء ثاني..

سلاف ابتسمت لها بوجع : يكفي وائل يحبك.. ومعاكي بكل شيء

رولا : ايه والله.. ربي عوضني فيه ❤



قصر أبو حمد..
جناح أم حمد..
الممرضة عطيتها الدواء..
اخذتهم أم حمد وشربتهم ونامت..

أبو حمد دخل بهدؤ : نامت ؟
الممرضة : ايه من شوي
أبو حمد : خلص روحي ارتاحي انا بجلس معاها..

الممرضة هزت راسها وطلعت..
أبو حمد فسخ شماغه .. ونام جنبها..
حط يده ع شعرها وهو يمررها بهدؤ.. كان يتأملها بكل حب .. كانت مثل الوردة المفتحة..
الحين بدت تذبل 💔 غمض عيونة بألم .. وهو يفكر فيها.. بكرا وبعده وش بيصير فيها!! كل يوم حالتها تسؤ.. وصار لها فترة م طلعت من القصر..
اخذ نفس عميييق .. واخذها لحضنه ..
ونام معاها ❤

الحب شيء كبير بالحياة..
مثل المعجزة ❤
لما نحب م نفكر ب اي شيء.. لا شكل و لون و لا جسد ولا دين..
فقط عشقنا هالروح.. وصارت الحياة بالنسبة لنا..


المول..
ريم كانت معجبة بكل الملابس .. لفت ع راكان : راكاني ابغى آخذ كل هذولا

راكان ابتسم : خذي يلي تبغيه

جاء الموظف : تحبو اساعدكم بشيء ؟؟
ريم لفت وهي مبتسمة من فرحتها : لا شكرا يسلمو..

الموظف ابتسم لها..
راكان شاف لهم.. وعيونه طلعت شرار.. لف ع الموظف : روح م نبي شيء !!

ريم لفت ع راكان .. وشافته كيف انقلب : راكان وش فيك ؟؟

راكان : الحين نمشي.. يلا
ريم استغربت : ليه حبيبي!!
راكان يكلمها و هو راص ع اسنانه : لو م تمشي الحين قدامي بكسر المحل

ريم مشت قدامة وهي مستغربة..
حاسبو عند الكاشير وطلعو من المحل.. ومن المول كلة..

بالسيارة..
ريم للحين مو فاهمه شيء : راكان وش فيك ؟؟
راكان لف لها بعصبية : لا ولك عين تسأليني!!
ريم عقدت حواجبها ب استغراب : وش قصدك ؟؟

راكان : انتي كيف تشوفي لواحد وتبتسمي ها!!!
ريم فهمت الحين : انت الحين معصب من هالشيء السخيف!!

راكان وهو يخبط ع الدركسون : ريم لا تعصبيني .. يعني عاجبك الوضع!!
ريم عصبت منه : لا لا عصب.. يمكن ترتاح!!
راكان شاف لها بنظرة .. غضب الدنيا كلها بعيونة..

ريم طنشته ولفت عالشباك..

و صلو القصر و ريم نزلت بسرعة .. سكرت باب السيارة بقوة..
ودخلت و هي معصبة..

راكان مسكها من يدها : لما اناديكي تردي فاهمه..

ريم بعدت يده بقوة : اتركني راكان .. انت انسان غيور لدرجة انه ممكن تحطم كل شيء فينا .. اليوم كان اسعد يوم بحياتي.. حطمته بسبب غيرتك يلي مالها داعي..
وبصراخ : مليت منك ومن غيرتك!!
الرجال م سوا شيء.. ي ليت طلعت لحالي احسن ولا معاك خربت كل شي!!
انت م توثق فيني ؟!

راكان عصب منها رفع يده رح يعطيها كف !! بس ريم مسكته من معصمه بقوة : مو ريم يلي تنضرب فاهم..
هاليد لو ترتفع ثاني مره م رح تشوفني بحياتك فاهم.. تركت يده بقوة
ونزلو دموعها..

راكان حط يدة ع راسة بغضب : ريم .. انتي م شفتي له كيف كان شايف لك !

ريم مسحت دموعها : وانت م تشوف انا كيف اشوف له !! م يهمني كيف يشوفني.. المهم انا كيف اشوفه.. فاهم راكان.. ولا اعيد..

راكان سكت م عرف وش يرد .. غير انه كان رح يحضنها..
بس ريم بعدت عنه بسرعة : لا تفكر انه تغلط و تعصب.. وترفع يدك.. وبعدين تجي تحضني و تعتذر.. فاهم!!

راكان : ريم انا .....
ريم قاطعتة : لا تقول انك تحبني وتغار علي من الهواء الطاير.. مليت من هالكلام..
مشت.. ورجعت لفت له : لا تنسى هاليوم راكان تمام!!
تركته وطلعت الدرج.. ودخلت جناحها وهي معصبة و تبكي..

راكان جلس فوق الكنبة.. وهو محتار!! م يدري اساسا ليش عصب بهالسرعة!! بس كيف رفع يده عليها !!



لندن .. المول
كانو يتمشو كلهم مع بعض..
سحر شافت محل اطفال : خلونا ندخل هالمحل
غلا ضحكت : لسه بدري

حمد ابتسم ومسك يد سحر : انتي بس اطلبي..
مشو كلهم للمحل..

سحر دخلت وهي مبسووطة.. كانت تشوف كل قطعة وتحس ب احساس غريب

غلا ابتسمت وتذكرت لما حملت ب احمد كان اول بيبي.. وكانت تبي تشتري له العالم كلة..

سحر : ي ربي كل شيء حلو ..
غلا : اشتري لون ابيض.. يناسب البنت و الولد.. بما انه م تعرفي جنس البيبي

خالد : براي خذو لون ازرق خالد جاي.. وغمز لهم..

سحر : ترا مره واثق انه ولد.. لا و خالد بعد
غلا : هههه
حمد : واذا بنت
سحر : اذا بنت انا بسميها .. يكفي خالد
غلا : كيف يعني لو ولد بتسموه خالد ؟
سحر : ايه.. حمد مُصر ع الأسم.. وبالنهاية الأسم حلو

خالد ابتسم : اجل انا بختار له ملابس.. لانه عارف انه خالد جاي..

حمد : عقبالكم ي رب..
غلا ابتسمت : ان شاء الله ..

سحر مسكت كفوف صغيرة : غلوي شوفي كيف.. اصبعي بس تدخل

غلا : لسه م شفتي شيء.. ملابس الاطفال تتاكل..
سحر وهي تشوف للكفوف : ي عمري انا..

بدأو كلهم يختارو ملابس للبيبي ..
وكانو مبسوطين ويضحكو.. وكأنه اول بيبي رح يجي للعائلة..

بالرياض..
البنات روحو من المول كلهم..

قصر أبو حمد..
جناح راكان..
دخل الجناح بهدؤ..
شافها واقفه عند البلكونة.. اتنفس براحة..
فكرها رح تروح بيت اهلها..
مشي للبلكونه.. و حضنها من وراء..
ريم حست فيه.. وغمضت عيونها..
راكان باسها برقبتها : شكرا لانك م رحتي..

ريم لفت عليه : لانه م احب احد يعرف وش يصير بحياتي.. اعرف احل مشاكلي بنفسي..

راكان : والله م كان قصدي.. انا اسف ريم..
ريم : راكان انت ولا مره دعمتني بحياتي..!!
راكان م فهم : كيف يعني ؟
ريم : غيرتك دمرتني!! انا ابغى اطلع و اشتغل و اشوف الحياة.. غيرتك خنقتني.. بكرا بس تجي بنتنا كيف رح نربيها!!
بعدت يداته من حضنه : انت لازم تراجع حساباتك!! عشان نقدر نكمل مع بعض فاهم!!
تركته و دخلت الغرفة..

راكان وقف وهو مصدوم من كلامها.. وكلمة عشان نقدر كمل مع بعض تردد ب اذونه..
غمض عيونه وحس بصداع من التفكير..






بداية يوم جديد..
اللهم اجعل هاليوم مليء بالسعادة والفرح ..

قصر أبو خالد.. الساعة 2 الظهر..
الكل كان موجود بالقصر ..

كلهم كانو مبسوطين ومنتظرين وصول خالد و غلا.. و حمد و سحر..

الخدم بدأو بتجهيز سفرة الغداء.. و كانت فخمة كا العادة..

حطو باقة ورد كبيرة جدا عند المدخل..
وكاتبين الحمدلله ع السلامة عن المدخل..

بالحوش .. انفتح الباب بالجهاز الألكتروني.. ودخلت اول سيارة خالد & غلا..
وثاني سيارة حمد & سحر..

الكل طلع للحوش يستقبلهم ..

سيارة خالد..
غلا أخذت نفس عميييق .. لفت ع خالد و هي مبتسمة : مو مصدقة انه رجعت..

خالد مسك يدها : قلت لك رح نرجع.. وكل شيء رح يكون مجرد ذكرى

غلا نزلت دموعها من الفرحة.. هالدموع حملت معاني كثيرة..

خالد مسح دموعها : يلا ننزل ..
شوفي الكل منتظرنا..

غلا ابتسمت وفتحت الباب.. اخذت نفس وهي تشوف للقصر ..
أحمد جري و حضنها
غلا اخذته لحضنها.. وصارت تبوسة : ي عمري انا

أحمد : ماما انا مشتااق لك.. لا تروحي مرة ثانية..

غلا وهي تمسح دموعها : لا م رح روح.. وعد..

رفعت راسها وشافت الكل.. ابتسمت لهم بحب 💜💜
غرام جرت وحضنتها : غلوووي مو مصدقة انك رجعتي..

غلا وهي حاضنتها : ولا انا..
أم غلا بعدت غرام .. وحضنت غلا : الحمدلله ع السلامة ي يمة

غلا حضنتها بقوة : الله يسلمك ي الغالية..
سلمو كلهم ع بعض و كانو مبسوطين..
اخيرا رجعو من لندن .. وهم بصحة و سلامة..

صالة الطعام..
كانو جالسين كلهم و مبسوطين

أبو خالد : الحمدلله ع سلامتكم ..
ردو : الله يسلمك

غلا : من زمان م جلسنا مع بعض..
خالد : ايه والله.. اشتقنا لهالسفرة..
أم خالد : الحمدلله يلي ربي رجعكم لنا بالسلامة..

سحر : مرة الأيام بسرعة ..
يارا : ايه اكيد.. بس تركناكم 4 رجعتو 5
سحر ضحكت فهمت ع يارا

أبو حمد : مبروك ي بنتي .. الله يتمم لك على خير
سحر : الله يبارك فيك عمو
أم وائل : عاد م وصيك ي حمد عليها
حمد ابتسم : ولا يهمك عمتي.. سحر بعيوني
أبو وائل : الله يوفقكم ي رب .. وعقبال الباقي..
ردو كلهم : ان شاء الله

رولا حست احد خنقها .. بدت تحس بشعور النقص!!! اساسا كانت تعرف انه رح يجي هاليوم !
وائل حس فيها.. و شاف تغير ملامحها.. مسك يدها وشد عليها..
رولا لفت له وابتسمت ❤ دايما يحسسها انه موجود.. فعلا ربي رزقها ب أجمل زوج .. عوضها عن الوجع يلي تعيشة ❤

يارا : بابا متى رايحين المزرعة!
أبو خالد : وش رايكم بكرا العصر ؟
ابو حمد : ان شاء الله..
أبو وائل : نحنا م عندنا شيء.. وهو يكلم خالد و غلا : رح تقدرو بكرا ؟

خالد : ايه اكيد..
غلا : اكيد خالي .. نحنا مو مصدقين رجعنا.. و انه جالسين كلنا مع بعض..

أم غلا : الحمدلله يلي كل شيء مر.. و الله حسيت عمري راح..

غرام : ايه والله.. بس ترا غلوي انا يلي عانيت.. كل الوقت طفشانه وكل شوي تسال كلمتو غلا.. يعني راحت عليا انا

غلا : هههههه.. ولا يهمك انا بعوضك
عبدالله : انتي تصدقي هذي
فهد : تغار تغار
غرام : غلوي روحي انا شلون اغار منها.. انتو يلي تغارون مو انا

جوري : والله جواب مناسب
كلهم ضحكو.. و خلصو اكل ..
كانت ضحكاتهم تعلو وهم مبسوطين..
سواليفهم م تخلو من مزح تركي و غرام..

بس كان في عيون تراقب عيون بصمت ..
سلطان كان مراقب سلاف كل الوقت..
وراكان كان كل م يشوف ريم يبتسم لها.. بس ريم كانت تطنشة .. عشان قررت تعلمة مين ريم..

بالصالة.. بعد ساعة..
الخدامة دخلت وبيدها باقة ورد كبيرة باللون الأصفر..
جابتها ل غلا : تفضلي مدام
غلا اخذت الورد وهي مصدومة : واو..
استنشقت ريحتهم بعمق.. وش كثر تحب هاللون..
شافت كرت صغير..
اخذته وهي مبتسمة «الحمدلله ع السلامة.. نورتي المملكة ❤»

غرام : من مين ؟
غلا استغربت : مافي اسم!!
بشرى : في احد يجيب ورد من دون اسم!!
غلا رفعت كتوفها وهي مستغربة!!!


الساعة 12 ليلاً
طبعا الكل مشي بعد المغرب..
عشان خالد و غلا و حمد و سحر ينامو و يرتاحو..


جناح سلطان ..
دخل غرفة النوم .. وشافها نايمة..
رح نام جنبها و حضنها من وراء.. باسها و بهمس : سلافي..

سلاف صحت على حضنته.. فتحت عيونها.. بس م ردت

سلطان وهو حاضنها : حرام عليك صار لك يومين م كلمتيني .. تعامليني كأني مو موجود..

سلاف بهدؤ : كيف تبيني اعاملك!! استقبلك بالأحضان.. اقولك كلام وانا مو حاسة فيه!!!

سلطان : لا.. بس ع الأقل لا تطنشيني .. انا اعترفت بغلطي واعتذرت لك!! خلص يكفي حزن

سلاف كانت حاسة بمغص مو طبيعي!! سكتت و م ردت
سلطان : سلافي
سلاف : سلطان اترك كل شيء للأيام!! الحين تعبااانه ابغى انام .. وبعدت يده من فوقها

سلطان رجع ع ظهره .. مسك راسة .. وهو حاس انه رح ينفجر..

اما سلاف دقايق و نامت.. !!


جناح خالد..
كان نايم فوق السرير.. ابتسم و هو يتذكر كل يوم كان ينام جنب غلا.. بس اليوم كل واحد بغرفة..

غرفة غلا..
كانت تتقلب فوق السرير و مو قادرة تنام .. حاسة بشيء ناقص .. ابتسمت و هي تتذكر خالد كيف كان ينام جنبها .. كانو يسولفو لحتى يغلبهم النوم وينامو ..
اخذت نفس عمييق .. و بدت تقرأ الأذكار لحتى نامت ..



في مكان بعيد اول مرة نروح له ..
بيت شعبي وصغير..
كان قاعد ياكل بقايا الأكل المتبقي من الغداء !! طفش من ذه الحال .. صار له شهور متخبي!! يدري انه الشرطة تدور عليه بكل مكان!! وصورته تعممت بكل المراكز

وهو يفكر " ان لازم اسلم نفسي!! ولا بالأول اروح عند محامي واسأل عن قضيتي!! اساسا كيف بروح عند محامي وانا م عندي يلي يأكلني!! "


غداً يوم المزرعة!!
اشياء كثيرة ب انتظارنا!!!
اشخاص رح يتحدد مصيرهم!!
توقعاتكم ل غدا!!!

بتمنى لكم قرائة ممتعة 💜
البارت الجاي غدا
علقو تعليقات جملية ، لا تبخلو

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 123
قديم(ـة) 20-06-2019, 05:28 PM
WriterSamah WriterSamah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بالحب نرتوي/بقلمي


بارت 49..

صباح يوم جديد .. يوم جميل ..

قصر أبو حمد .. الصالة..
كانو جالسين كلهم م عدا أم حمد و أبو حمد..

حمد : امي كيف صحتها!!
راكان بيأس : كل فترة وضعها يسوء!!
سحر : للحين تتذكرنا..
راكان : اوقات تنسى و واقات تتذكر.. حتى م عاد تطلع من جناحها الا نادرا..

حمد بحزن : صار شيء و نحنا ب لندن ؟
ريم : لا الحمدلله .. الممرضة معاها كل الوقت.. و مرة طلعنا نتغدا برا كلنا.. والحمدلله كانت احسن..

راكان : الله يستر من اليوم يلي بيجي وتنسينا!!
سحر : حتى لو نست.. هي رح تحس فيكم.. انتو اولادها قطعة منها ..

حمد و راكان : المهم نحنا نتذكرها💜

أبو حمد نزل من الدرج و هو ماسك يد أم حمد : انتو للحين م جهزتو ؟
سحر : جاهزين عمي.. بس منتظرينكم
أبو حمد : ونحنا جاهزين..
حمد : يلا نمشي..
وطلعو من القصر متوجهين للمزرعة ..


المزرعة .. بعد المغرب..
الشباب كانو بالمجلس ..

البنات جالسين بالأرض عند المسبح..
و حوالينهم شبسات و عصيرات..

غلا : ايه قولو لي وش صار بغيابي ؟
غرام : ولا شيء.. من لبيت للجامعة..
يارا : والله اشتقنا لك كثيير.. البيت مو حلو من دونك..
غلا : ي عمري انا.. هذي سلاف كانت موجودة..
يارا : سلاف مدري وش صاير لها هذي الفترة .. كل الوقت لحالها

غرام : ي الغبية نسيتي قالت عندها مشروع
يارا مسكت راسها : ايه صح نسيت
غلا : مشروع!!
سلاف : ايه
جوري : لا تسألي.. لانها م رح تقولك!!
غلا : مشروع ايش.. مو فاهمه..
سلاف ابتسمت : خلص قررت اقلكم بما انه كل شيء تم.. بس باقي التنفيذ

البنات بحماس : يلا قولي
سلاف : مشروووع
سوسن : يلا بسرعة
سلاف : رح افتح كافي ب أسمي!!
Soulaf cooffe

البنات انصدمو!!
رولا : كافي!!
بشرى : تمزحي
سلاف : وش فيكم!!
غلا ابتسمت : مشروع حلو.. الله يوفقك
يارا : م خطر ع بالي ابدا
ريم : انا كنت اعرف.. دايما كنتي تقولي بالجامعة اتمنى يكون عندي كافي ب اسمي

سلاف : ايه صح.. والحمدلله كل شيء رح يتحقق
سمر : مشروع حلو.. وفكرة حلوة
سلاف : ايه.. فكرة كثير بالموضوع..
جوري : احلى شيء انه الانسان يحقق احلامه بنفسه..
رولا : ايه والله
سلاف : حلوه الفكرة ؟
غرام : والله تهبل .. صح انصدمت.. بس فعلا حلوه..

سلاف : الحمدلله ريحتوني .. وهي مبتسمة : والخبر الثاني

سحر : في خبر ثاني كمان!!
سلاف : رح يكون اكثر من فرع بالرياض.. وبعد شهر رح افتحه ب اكثر من دولة..

ريم : واااو.. قدها والله
غلا : ي ربي عندي سلفه تجنن..
سلاف : ههههههه.. لية
غلا : افكارك قريبة مني.. كنت رح اقولك افتحيه ب اكثر من دولة

سلاف غمزت لها : شايفه..
غرام : الحين قاعدين تتكلمو وتاكلو.. خلصتو كل شيء..
بشرى : وش اسوي.. كل الوقت جوعانه
غرام : ي البطة.. صايرة دُبة
بشرى وهي تشوف لنفسها : جد والله !
البنات ضحكو..

سمر : لا تصدقيها.. والله حلوه
غرام : جامليها .. جامليها..
جوري : حرام عليك خوفتيها..

رولا عشان تسكت غرام : غرام لو تعرفي وش صاير!!

غرام لفت لها : وش صاير
رولا : تركي يبي زواجة ب اجازة الترم
سحر : ايه صح
غرام فتحت عيونها من الصدمة
غلا : هههههه.. حرام شوفو شكلها
رولا : والله جد
يارا : اجازة الترم هذا
سحر : ايه مجنن اهلي يبي يتزوج
سلاف : ي عيني عندنا زواج قريب
جوري : ونااسة .. بس رح اشتاق لك بالبيت..
بشرى : مسوية جو لنا

غرام : سكتو سكتو.. م رح اتزوج
سوسن : بنشوف نحنا
يارا : امانه تزوجي.. نبغى تغير جو
غرام : تزوجي انتي مو انا ..
سمر : تخيلو انتو الثنتين بيوم واحد تتزوجو
يارا : لالا لودي م يعملها
ريم : لا لودي كمان
غلا : ههههه ..

غرام : اقول تركو هالسواليف و خلونا ننزل نسبح..
بشرى : لا مستحيل اسبح
سحر : وانا احمد رافض اسبح عشان حامل..
غلا : وانا اخاف الجرح يلتهب من الكلور

يارا : هههههههه.. كلهم صدوكي
غرام : مالت عليكم بس
سلاف : والله نا مالي حيل اسبح
رولا : خلص بكرا ننزل نسبح

غلا : ايه صح سلاف ليش كذا نحفانه
سوسن : شفتي ترا كلمناها قبل يوم بالمول انها نحفانه..
سمر : ايه نحفانه حتى وجهك نحفااان
سلاف : رشاقه هذي
ريم : هههه.. والله مو رشاقة.. شوفي صايرة عصلة..
جوري : جد والله وش مسوية ؟
سلاف غمضت عيونها و اخذت نفس .. لفت وجهها للمسبح وهي سرحانة " وش اقولكم.. ليلي نهار ‘ ونهاري لليل !! اقولكم دمعتي م جفت!! ولا اقولكم الانسان يلي حبيتة خذلني!! "

غرام : سلاافو وين رحتي
سلاف لفت عليهم : ولا شيء والله
غلا حست فيها شيء.. و م حبت تتكلم.. حاولت تغير الموضوع : نسيت اقولكم شيء مهم

بشرى : قولي..
غلا : سحر لو جابت ولد رح يسموه خالد
يارا شهقت : تمزحي
رولا : خالد!!

سحر : ايه والله.. يعني رح صير أم خالد
غلا : ترا تكفي فخامة الأسم
البنات ضحكو وخلصو سواليفهم.. يلي م تخلص...


عند الرجال...
كل واحد جالس بجهه..

أبو وائل وهو يكلم عبدالله : عبدالله..
عبدالله : هلا خالي
أبو وائل : تركي يبي زواجة ب اجازة الترم
عبدالله : هذا
أبو وائل : ايه والله.. و مُصر كمان
عبدالله : هذا حقه هو مالك من زمان..
أبو وائل : يعني موافق!
عبدالله : اكيد خالي.. خليه هو يحدد التاريخ
أبو وائل : ان شاء الله .. بس في شغلة مهمة!!
عبدالله : وش هي ؟؟
أبو وائل اخذ نفس : غرام كبرت ولازم تعرف الحقيقة!!

عبدالله : معك حق.. لازم تعرف !!! بس امي بتوافق تقولها!!

أبو وائل : لازم.. هذا حقها.. خلص يكفي السنين يلي راحت!!!!!!


خالد همس لسلطان : وش فيك!!
سلطان : ولا شيء
خالد : كيف و لا شيء .. ترا انت مو طبيعي من يوم جيت..
سلطان تنهد : م فيني شيء.. بس تعبان شوي
خالد : اذا م تبغى تتكلم براحتك
سلطان تركة وقام .. راح للمطبخ..

سلاف دخلت من الباب يلي ع الحوش و شافته ..
سلطان نزل الكاسة من يده : سلاف
سلاف : هلا..
سلطان ابتسم وقرب لعندها : كيفك ؟
سلاف : تمام
سلطان مسكها من كتفها : بس عيونك تقول شيء ثاني!!
سلاف ابتسمت ابتسامة ميتة : تتذكر لما غرقت!!

سلطان : كيف انسى هاليوم وانتي قلتي لي احبك..

سلاف : الأيام تمر بسرعة .. لسه م ابتدينا وانتهينا بسرعة!!

سلطان عقد حواجبة م فهمها
سلاف نزلت يده.. ورجعت لعند البنات!!
سلطان وهو يفكر " وش قصدها!!! الله "
طلع من المطبخ و رجع عند الرجال..


بعد مرور ساعتين ..
جابو عشاء و اتعشو كلهم ..
الحريم لحالهم والرجال لحالهم..

سحر و يارا و غرام و سمر .. طلعو فوق غرفتهم..

بشرى طلعت تنام لانها حاسة بتعب و مو قادرة تجلس!!!

عند المسبح ..
كانت جالسة غلا و جوري وسوسن و رولا و ريم و سلاف..

جوري فتحت جوالها وشغلت موسيقى ..
غلا : جوجو ليش هالموسيقى
ريم : ترا انا مع الحمل صرت اتأثر وابكي بسرعة..

رولا : ههههه.. امانه عليك
ريم : ايه والله.. من اي شيء ابكي..
غلا : انا ب لندن كنت ابكي من اي شيء.. اتذكر عيالي و ابكي

سوسن : والله معاكي حق.. الا جد غلوي احكي لنا كيف عشتي ليلة العملية انتي و خالد

غلا ابتسمت وهي تتذكر
سلاف : ايه والله احكيلنا..
جوري : يلا احكي مع الموسيقى عشان نتأثر

البنات : ههههههه
غلا : م يحتاج موسيقى ..
رولا : ايه والله.. لما شفناكم دخلتو العمليات كلنا بكينا..
سلاف : كان يوم من اصعب الأيام..
ريم : الله لا يعيدها
سوسن : يلا احكي
غلا : وش اقول
جوري : يعني احساسك لما دخلتي العملية.. كيف كنتي انتي و خالد .. ودعتو بعض ولالا.. ومشاعرك تجاه خالد بعد العملية !

ريم : ي الغبية اشلون هذي بعد العملية
جوري : والله م الغبية الا انتي.. صار جزء من كبد خالد مزروع فيها.. متخيلة هالشي.. هذا حب عظيم..

سلاف : ايه والله حب عظيم .. خالد غامر بحياته عشانك..
ريم : اقول عطينا نصايح بالحب.. والله راكان خانقني .. مجنني بكل شيء ..

جوري : احكي لنا عن حياتك مع خالد .. حسافة انا م حظرت من البداية..

سوسن ضحكت : والله انكم مهبولين ع اساس الحين بتتكلم..

جوري : يلا غلوي ..

غلا لفت للمسبح وبدت تتكلم : حياتي مع خالد كانت قدر ..

البنات سكتو وهم يسمعوها و كانو مندمجين معها.. جوري اتربعت وهي تسمع و مندمجه «هههههههه»

غلا وهي تكمل : اول م تزوجنا م كنا نعرف شيء عن بعض .. تركنا كل شيء للأيام.. اول شهور علاقتنا كانت جدا سطحية.. بعدين بدينا نتقرب من بعض اكثر و اكثر..
صرنا نفهم بعض بكل شيء.. وكانه نعرف بعض من زمان ..
طبعا حياتنا م كانت تخلو من المشاكل.. بس كنا نحلها بنفس اليوم ..

الأيام مشت والأسابيع والشهور.. كنا نرتاح لما نجلس مع بعض .. كنا نسهر كل خميس ونشوف فيلم.. نضحك ونسولف .. ومعتبرين بعض مثل الأصدقاء.. اوقات انسى انه زوجي..
انا و خالد بالبداية م كان في حب ابدا.. بس كان في بينا احترام وتفاهم وثقه..
دايما كنا نحترم بعض.. ونتفق على كل شيء.. ونثق ببعض مهما صار..

اول شعور حسيته تجاه خالد كان الأمان ❤
خالد كان ملجأي من اي شيء يصير لي

بعدين مرضت.. و خالد اول انسان وقف معاي.. يوم عرفت بمرضي استسلمت للموت.. وثاني يوم بالصباح خالد كلمني انه رح يتبرع لي.. بس انا رفضت.. لكن اصر..
وافقت وسافرنا..

اول ليلة دخلنا فيها المستشفى .. قبل العملية بليلة .. سولفنا عن كل شيء.. وكأنا نودع بعض ..
كانت من اصعب الليالي.. وبنفس الوقت اجمل ليلة عشتها مع خالد..
هذيك اليوم حسيته قريب مني لدرجة انه اقرب من روحي ❤

مرت الليلة بسلام ..
وصحينا اليوم الثاني .. اول م دخلنا غرفة العمليات.. كنت خايفة بس نفس الوقت كنت حاسة بالأمان لانه خالد معاي..
خدرونا مع بعض..

اول م صحيت من العملية اول شخص همست ب اسمه خالد ❤
نقلونا ع العناية ..
كنت اشوفة بس م اقدر اكلمة ..
بعد اسبوع طلع وانا جلست كمان اسبوع.. كل يوم كان يجي و يزورني.. دايما كان يحسسني بوجوده .. لانه يعرف وجودة هو الأمان بالنسبة لي ❤


سلاف نزلت دموعها : وش كمية الحب هذي
ريم تمسح دموعها بطرف اصابعها : قلت لكم رح ابكي

رولا : معاكي حق بكل شي .. فعلا الاهتمام والامان هم يلي يزرعو الحب..

سلاف ابتسمت ب استهزاء : بعد الزواج عرفت شيء واحد عن الحب !!
هو ان الحب معاملة !!
الحب مو بس كلمة احبك .. ولا سهر و مكالمات للفجر .. وهدايا و ورد..
لا الحب شيء ثاني .. الحب كيان ‘احساس ‘ مشاعر .. الحب اخذ و عطى ..
انا افتقدت كل هذول!!!
البنات شافو لها ب استغراب!!!
ريم بهدؤ : سلافي فيك شيء ؟
رولا : سلاف انتي.....

سلاف قاطعتهم : لا تسألوني اي شيء عني انا و سلطان.. لانه انا نفسي مو فاهمه شيء ..
مسحت دموعها : انا و سلطان مختلفين بكل شيء.. م نتفق على شيء !!

غلا بهدؤ : بس سلطان يحبك
سلاف : الحب لحاله م يكفي!! كلمة أحبك اوقات م تنقذنا من يلي نحنا فية!!

رولا : اوقات نمر ب ايام صعبة م نقدر نفكر فيها.. برأي انتي محتاجة تجلسي مع سلطان وتتفقو..

ريم : ايه صح .. سلطان هو عصبي و غيور.. بس هذا مو معناته انه م يحبك..

سلاف هزت راسها : انا اكثر انسانة اعرف سلطان .. عشت معاه بكل حالاته الحنون ‘ الطيب ‘ الرومنسي ‘ العصبي ‘ الجنون ‘ الوحش .. وذقت منه من كل شيء!!

جوري : بس انتي رغم كل هذا تحبينه صح ؟
سلاف اخذت نفس : اكيد احبه .. بس في حدود لكل شيء او نهاية لكل شيء!!

غلا : سلاف صاير شي نحنا م نعرفة!!
سلاف هزت راسها بالنفي
غلا : سلاف كلنا نمر ب ايام صعبة.. من درجة صعوبتها نتمنى الموت .. بس صدقيني كل م اشتد الصعاب قرب الفرج ..
تذكري دايما هالأية (ان بعد العسر يسرا)

سوسن : صح كلامها .. كل م اشتدت عتمة الليل قرب الفجر..


غرام هجمت عليهم : انتو هنا و نحنا ندور عليكم.. لا و عايشين جو تركي..

البنات لفو بهدؤ ..
غرام هديت : وش فيكم!!!
جوري : ولا شيء..
غرام جلست : كيف ولا شيء.. انتو بكيتو صح ؟؟ صاير شيء ؟؟

غلا : لا حبيبتي .. بس سولفنا شوي ..
غرام هزت راسها : اوكي .. وقفت : انا بطلع.. وانتو لا تتأخرو الساعة 1

سوسن : تمام ولا يهمك..
مشت غرام وهي مستغربة .. و طلعت الغرفة..

ريم وصل لها مسج.. فتحته وكان من راكان ( اشوفك الحين عند المسبح.. لا تطولي..)

ابتسمت انه يفكر فيها ردت ( عند المسبح انا)

سلاف : يلا نطلع.. الوقت تأخر
غلا : انتي بخير
سلاف ابتسمت : احسن من قبل ..
جوري : الحين كيف بننام ؟في غرف على عددنا ؟؟

سوسن : للأسف لا..
غلا : خالد رسل لي رسالة كتب انه نايم بالغرفة يلي جنب خالي

رولا : والله.. بالعادة ينام مع الشباب..
غلا : م ادري
جوري : يعني فهد نايم بالمجلس ؟
ريم : ايه ..
غلا : يلا تصبحو على خير..
كلهم : وانتي من اهله

ريم : انتو اطلعو انا بنتظر راكان
سوسن : اوكي

طلعت غلا.. والبنات لحقوها..

البنات توزعو بالغرف ..

غلا دخلت الغرفة بهدؤ.. شافته نايم فوق السرير.. غيرت ملابسها بسرعة ..
ونامت جنبة .. م كان في مكان ثاني .. حتى كنبة مافي ..
ابتسمت وهي تشوفه قريب منها لدرجة تسمع انفاسة .. حست انها اشتاقت له!!
معقولة اشتاقت له !! ولا لانها تعودت ب لندن كل الوقت مع بعض !!

حطت يدها ع شعره مررتها بهدؤ ..
نزلت يدها ع حواجبه وعيونة .. صارت تتأمل وجهه وتشوف ادق التفاصيل ..
لأول مرة تشوفه بهالجمال !!

حطت اصبعها ع شفايفة .. غمضت وابتسمت.. وهي تتذكر كل مرة باسها..

خالد فتح عيونه!! شافها مغمضة و مبتسمة .. وبهمس ذوب غلا : تبي تذوقيهم ؟

غلا اختفت ابتسامتها .. وفتحت عيونها من الصدمة " كان صاحي!! ي ربي وش ذه الأحراج ! "

خالد : م رديتي ؟
غلا صارت تكح تكح .. وم قدرت تتنفس من الأحراج..
خالد جلس وضحك بصوت : ههههههه
غلا لفت علية وهي تاخذ نفس : خالد انت م رح تبطل هالحركات

خالد : هههههه.. اي حركات ؟
غلا : مسوي نفسك نايم
خالد بهدؤ : كيف انام من دون م اشوف عيونك ❤

غلا حست قلبها بيطير من الفرحة .. حاولت تبين اها عادي : اوكي خالد .. عقاباً لك روح نام مع الشباب يلا..

خالد اشر ع نفسه : انا ؟
غلا : ايه انت
خالد : ليه .. وش سويت ؟
غلا : اسأل نفسك.. ولا نام بالأرض
خالد : حرام عليك تنيميني بالأرض .. بينكسر ظهري .. وبعدين ترا العملية للحين توجعني

غلا ضحكت.. عارفة انه كذاب : اوكي نام بالسرير بس والله لوتقرب عليا ي ويلك..
حطت مخده بالنص حتى يدك م تتعداها

خالد حط راسة ع المخدة : والله انتي قبل شوي كنتي رح تبو.....

غلا حطت يدها ع فمه وهي متوترة : لا تكمل .. م كنت رح سوي شيء

خالد باس كف يدها بحب ..
غلا شالت يدها.. وحطت راسها ع المخده..
خالد لف لها : يكفي انه نحنا تحت سقف واحد ❤
غلا ابتسمت : تصبح على خير 💜
خالد : وانتي من اهله


عند البنات..
غرام وصلها مسج من تركي.. « تعالي للحديقة يلا ي عمري »



عند المسبح ..
راكان جاء وشافها واقفه.. والهواء يلعب بشعرها..
مشي بهدؤ وحظنها من وراء.. باسها بكتفها : اشتقت لك ❤

ريم حطت يدها فوق يده .. هي كمان مشتاقه له بس للحين زعلانه منه..

راكان لفها لعنده : الحلوه زعلانه
ريم : اكيد
راكان : خلااص يكفي صار لك ثلاث ايام م تكلميني

ريم : يعني!!
راكان : عشان بنتي هالمره سامحيني
ريم : كل مره تغلط وتجي تعتذر نفس الشيء!!
راكان : توبة
ريم : و اذا عدتها !
راكان : سوي يلي تبيه
ريم : لو عدتها رح تخسرني نهايئا!!!!
راكان بلع ريقة.. وحضنها : ليش تقولي هالكلام

ريم : عشان اضمن
راكان باسها : يعني سامحتيني
ريم ابتسمت : ايه

راكان بعد عنها و هو مبتسم : وش رايكم نسهر مع بعض ؟

ريم : وين ؟
راكان مشاها لفوق العشب .. ونام ع ظهره .. اشر ع صدره : هنا

ريم ابتسمت.. نامت جنبه .. وحطت راسها ع صدره ❤


بالحديقة.. بعيده شوي عن المسبح..
تركي كان واقف عند النافورة و منتظر غرام..

غرام كانت تمشي بهدؤ و تتلفت.. انت تدور ع تركي .. و م لقيته..

تركي شافها وهي تتلفت .. وشكلها خايفة .
الحديقة كبيرة و تخوف..
نط لقدامها : هلا بعرمي
غرام مسكت قلبها وشهقت : بسم الله..
تركي ضحك بصوت ع شكلها : هههههههه.. وش فيكي صفرتي ؟؟

غرام عصبت منه : لا احمر احسن وش رايك
تركي : هههههه ..
غرام : والله اني غبيه جيت لك.. لفت بتمشي..
بس تركي حضنها من وراء : مشتااق لك.. م اشتقتي لي..

غرام ابتسمت.. ولفت عليه و بينت انها معصبة : بس والله مت من الخوف..

تركي باسها خدها : آسف
باس الخد الثاني : مشتاااق لك
باسها بشفايفها : احببببك

غرام تعلقت فيه و حضنته..
تركي شدها لحضنه.. ودار فيها ❤❤



انتهى يومنا الجميل ..

غدا يوم طويل و شاق ب انتظارنا!!!
توقعاتكم لكل الابطال!!!
بتمنى لكم قرائة ممتعة 💜
البارت الجاي يوم السبت

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 124
قديم(ـة) 20-06-2019, 06:33 PM
صورة ضوء القمر * الرمزية
ضوء القمر * ضوء القمر * غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: بالحب نرتوي/بقلمي


ياااااقلبيييييي شو هاد سماح قلبي وجعني من هالحب الحين تشوفي لي احد يحب هيك يااااربي جننتيني انتي وروايتك الروعة ياحبي والله المرة الي فاتت كتبت توقعات قد راسي وانمسحت بس باذن الله راح اكتب اخرى

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 125
قديم(ـة) 21-06-2019, 12:16 AM
WriterSamah WriterSamah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بالحب نرتوي/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها luna.7anona مشاهدة المشاركة
ياااااقلبيييييي شو هاد سماح قلبي وجعني من هالحب الحين تشوفي لي احد يحب هيك يااااربي جننتيني انتي وروايتك الروعة ياحبي والله المرة الي فاتت كتبت توقعات قد راسي وانمسحت بس باذن الله راح اكتب اخرى

ي حياتي الله يرزقك هالحب ❤

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 126
قديم(ـة) 22-06-2019, 01:59 AM
صورة ضوء القمر * الرمزية
ضوء القمر * ضوء القمر * غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: بالحب نرتوي/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها writersamah مشاهدة المشاركة
ي حياتي الله يرزقك هالحب ❤
اااااااميييين يارب من بؤك لباب السما {{{{قلبت مصري الاخت هههه
وانتي كمان ربي يرزقك ياحبي 😍😍😍🤗🤗🌹

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 127
قديم(ـة) 22-06-2019, 04:47 PM
WriterSamah WriterSamah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بالحب نرتوي/بقلمي


بارت 50..

اشرقت شمس اليوم لتعلن عن بداية جديدة..
هناك من مات اليوم !! وهناك من ولد اليوم !!
هناك من يبكي !! وهناك من يضحك!!

فهو يوم جديد..
اليوم ثالث يوم بالمزرعة..
مر يوم الجمعة بسعادة و سلام للكل ..

اليوم السبت..
ي ترا اليوم وش رح يصير !!

وقت الغداء ..
طبعا منفصلين عشان سمر و طلال موجودين ..

عند الحريم..
أم خالد : رح تسبحو اليوم ؟
سحر : انا سبحت امس مع حمد..
يارا : اكيد مامي رح نسبح ..
أم وائل : اجل لا تتأخرو لانه مايشين بعد المغرب..

غرام : مر الوقت بسرعة
جوري : ايه والله
سوسن : يلا يلا بسرعة تغدو عشان نطلع ..


عند الشباب خلصو الغداء..
حمد : وش رايكم نروح صالة البولنج نلعبها
خالد : انا م اقدر ممنوع منها
وائل : ههههه.. حالة خاصة..
فهد : وين خالد تبع زمان يشيل الدنيا بكف
خالد : الحين اشيلها ب أصبع
حمد ضحك بصوت : هههههه.. قصف جبهه
فهد : مالت عليكم انتو الاثنين
تركي : يلا يلا
طلال : من الحين اقولكم انا الفايز
سلطان : ترا لا تشوف نفسك.. عندك وائل محد يفوز علية

طلال مسك كتف وائل : يلا نشوف..
ومشو كلهم راحو الصالة يلعبو..

الأباء طلعو عند اسطبل الخيل يتقهو هم والأمهات..


عند المسبح..
غلا و بشرى جالسين فوق الكراسي..
يارا و غرام و جوري و رولا و سوسن وسمر كانو كلهم بالمسبح ..

ريم كانت فوق تصلي العصر.. و سحر بالصالة..
وسلاف طلعت تنام لانها حاسة بدوخة و مغص ببطنها.. !!

البنات كانو يطشطشو بالموية لفوق غلا و بشرى

غلا : احسن لكم تسبحو بهدؤ .. شوفو الأرض كلها مويه!!
بشرى : ولا بنتركم وندخل
يارا : لا لا خلاص خليكم
غرام : والله راحت عليكم..
بشرى : تهنو تهنو

غلا لفت ع بشرى : بشوره اخترتو اسم للبنوته ؟

بشرى : لا والله .. بس انا افكر ب اسم إيلا * وش رايك ؟

غلا : إيلا.. مره حلو
بشرى : حتى انا احب هالأسم ..
غلا : ان شاء الله تقومي بالسلامة ..
بشرى : الله يسلمك ..


داخل الفيلا..
ريم نزلت من الدرج وشافت سحر بالصالة..
ريم : سحوره
سحر لفت لها : هلا ريمو.. انتي مو عند المسبح..
ريم : لا كنت اصلي.. انتي ليش جالسة هنا ؟
سحر : كنت مصدعه شوي شربت بندول وقلت بجلس لين الشمس تهدأ .. الحين بطلع

ريم : يلا ..
وطلعو الثنتين لعند البنات..

سحر وهي تمشي هي وريم شوي شوي ..
سحر : مجانين ليش الأرض مبلله..
جوري : عشان نحس انه نسبح..
غلا : شوي شوي ريم لا تطيحي..

ريم وهي تمشي شهقت.. البنات لفو لها بخوف
رولا : فيكي شيء
ريم وهي تمشي للمسبح : اليوم عيد ميلاد سلاف..
البنات شهقو بس م كملو من صرخة ريم وطشت الموية ..!!

غلا وقفت : ريم!!

ريم تزحلقت بالمويه ع حافة المسبح.. وطاحت لوسط المسبح!!!
البنات صرخو : ريـييييييم!!!!


داخل الفيلا..
سلاف صحت ع صوت جوالها .. ردت كانت صاحبتها مها المتصلة : الو


سلطان دخل الفيلا وطلع الدرج .. كان طالع يغير ملابسة بعد اللعب.. سمع صوت سلاف و توجهه للغرفة ..

مها : وينك انتي ؟
سلاف : الواحد يقول كيفك شخبارك.. مو وينك

مها : ي الغبية ليش م كلمتيني انه انتو بالمزرعة
سلاف جلست : م خطر ع بالي والله .. ليش ؟؟
مها : جيت للقصر عشان اسوي لك مفاجئة وانتي مو موجودة!!

سلاف استغربت : مفاجئة ايش
مها : عشان عيد ميلادك

سلاف شافت التاريخ بالجوال 20/10: والله انا ناسية انه اليوم عيد ميلادي.. ي عمري انتي متذكرة انه اليوم عيد ميلادي

مها : اكيد اشلون انساه .. تخيلي جيت انا و الجاتو والهدية وبالأخير م اشوفك

سلاف : ي عمري انا.. شكرا ي قلبي.. مدري وش اقولك.. بس هاا خبي الهدية

مها : ههههه.. لا تخافي بالحفظ والصون..
سلاف : وكيف رجعتي ؟
مها : والله اتصلت ع اخوي يرجعني .. لانه هو وصلني .. لانه السواق امي موديتة مشوار..

سلاف : ياحليلة اخوكي .. والله طيب و مافي منه .. لو اقول لحمد رجعني كان سمعني سيدي

مها : هههههههه.. المهم كيف المزرعة ان شاء الله مبسوطين

سلاف كانت بترد.. بس سلطان دخل الغرفة!!!
سلاف : حبيبتي معليش اكلمك بعدين مشغولة..
مها : اوكي.. باي..

سلاف سكرت الجوال.. و وقفت : سلطان
سلطان : انتي كيف تقولي له يا حليلة اخوكي!! ناقص تقولي عرفيني عليه!!!

سلاف : سلطان لا تعيد نفس الغلط ..
سلطان مسكها من كتفها : انا الغبي يلي مو قادر انام عشانك.. مفكر انه ظلمتك .. بس تستاهلي كل شي صار واكثر بعد!!

سلاف بعدت يده بقوة : انت انسان مريض نفسي ..

سلطان : مريض عشان اغار عليكي!! ولا مريض عشان م خليكي تتغزلي بخلق الله

سلاف هزت راسها بيأس : ماضيك القذر والوسخ هم يلي وصلوك لهالمرحلة .. انت مفكر كل الناس مثلك!! ولا مفكرني مثل البنات القذرات يلي كنت تطلع معاهم ؟؟

سلطان : والله انا شايف انك مو احسن منهم .. هم يلي احس منك !! ياليت جلست على ماضي ولا شفتك !! م تستاهلي الحب يلي حبيتك اياه!!

سلاف كان رد سلطان بالنسبة لها طعنة!! : اتوقع وصلنا لنهاية الطريق !! انا مستحيل اعيش مع انسان قذر مثلك.. انسان مايخاف ربه.. انسان م يتقي ربه بزوجته .. الحين اكرهك من اي وقت مر..!!

سلطان ضحك ب استهزاء : يعني انتي يلي تخافي ربي!!

سلاف رفعت اصبعها وهي تأشر عليه بقذارة : انا افضل منك فاهم .. اساسا يلي مثلك م يطلعو من وسخهم.. انت كل يوم تغرق اكثر و اكثر.. لدرجة انه اشفق عليك.. وانا ابغى اقولك كلمة اخيرة فقط ..
طلقني ي سلطان!!!!

سلطان ضحك ب استهزاء : اقدر اجيب بدالك عشره!! مو بس وحده !!

سلاف هاللحظة سلطان قتلها .. لهالدرجة هي لعبة عنده ممكن يغيرها ب أي وقت!!
طلعت من الغرفة وهي معصبة.. من دون م تقول كلمة

سلطان لحقها بسرعة وكان مثل البركان .. مسك يدها بقوه.. وكانو واقفين عند الدرج

سلاف حست بمغص مو طبيعي تحس بطنها تتقطع .. وحاسة بدوخه مو طبيعية .. نطقت بصوت متقطع : يدي تعورني

سلطان ضغط اكثر.. كلمها وهو راص ع اسنانه : مفكرة رح تتخلصي مني بهالسهولة!!

سلاف تتكلم بوجع : انا م ابغى حتى اشوفك.. لانه بس اشوفك احس بالكرهه.. انت انتهيت بالنسبة لي .. خلص انت ولا شيء بحياتي .. صدقني بس اطلق منك رح كون اسعد انسانة .. رح تشوفني إمراه ناجحة بشغلها و حياتها
انا الحين ابغاك تُفك أسري وتطلقني !!
لانه م اطيقك!!

سلطان كان غضبة مسيطر علية م كان شايف غير الشر والكرهه.. مو متحمل سلاف تقوله انا اكرهك!! غيرته وشكة ولدو داخله وحش مو انسان .. بعد يده من يد سلاف و عطاها كف اقوى م عنده.. ونطقها من دون تردد : انتي طالق!!

سلاف لفت وجهها من قوة الكف.. حطت كف يدها مكان الكف .. حست وجهها انشل من قوة الكف .. هاللحظة حملت معاني ألم كثيرة .. وجع خدها ‘ وجع بطنها ‘ وجع قلبها.. م قدرت تلف راسها.. صارت تحس الدنيا تدور حوالينها .. م قدرت تسيطر ع نفسها.. ثواني و طاحت من راس الدرج .. كانت مثل الورقة تتقلب درجة درجة .. !!!

وصلت لآخر درجة وهي مغمى عليها!!
سلطان فتح فمه من الصدمة.. صار يتنفس بسرعة.. مو قادر يقول شيء..
بسرعة نزل الدرج مثل الطير..
جلس ع ركبة.. ورفع راسها لحضنة.. بعد الشعر يلي عن وجهها : سلاف.. عمري انا اصحي!!!



عند المسبح..
غلا و بشرى وقفو بسرعة..
البنات يلي بالمسبح ساعدو ريم ورفعوها لانها م طاحت بالعميق ..
ريم كانت تكح تكح .. وتتنفس بسرعة ..
غلا بسرعة مدت يدها وشالته هي و سحر.. حطوها فوق الكرسي.. لبسوها روب الحمام عشان تدفي شوي ..
و رولا كانت تنشف وجهها..

ريم وهي تبكي : بنتي بنتي!!
بشرى : حبيبتي لا تخافي.. م صار شيء
ريم : لو صار لها شيء!!
غلا : لا م بيصير شيء توكلي على الله.. انا كنت اسبح وانا حامل..

ريم : تسبحي مو تطيحي .. شربت موية كثير!! خايفة!!

بشرى : لا تخافي .. خذي نفس وارتاحي

سحر شربتها مويه : لا تخافي.. انتي عورتي نفسك ؟؟ يعني وصلتي للأرض ؟؟

ريم هزت راسها : لا
بشرى : ان شاء الله مافي شيء.. الحين ارتاحي

ريم بخوف : يعني بنتي بخير اكيد
يارا ابتسمت : والله بخير.. هذي مثل خالتها م يصير لها شيء..

غرام : ايه ايه مثل القطة بسبعة ارواح
ريم ابتسمت : حرام عليكم.. هذي بنتي
جوري : ايه ابتسمي .. وقفتي قلوبنا

البنات م مداهم يضحكو.. الا و سمعو سلطان صرخ بكل صوته سلااااااف..

لفو ع بعض بصدمة وبسرعة جرو ودخلو الفيلا..
البنات يلي كانو بالمسبح بسرعة لبسو روب الحمام ود خلو..

دخلو وشافوها طايحة بالأرض وسلطان جنبها..
فتحو فمهم من الصدمة.. م قدرو يقولو كلمه.. صار عندهم فوبيا من طيحة الدرج بعد يلي صار ل غلا!!

سلطان لف لهم .. وبصراخ : ليش واقفين.. ساعدوني..
خلو احد يجهز السيارة..
وبصرخة صحتهم : يلاااااا

غلا اخذت جوالها وهي ترتجف اتصلت ع خالد ..
خالد بسرعة رد : هلا والله
غلا بخوف : خالد خالد
خالد حس في شي من صوتها.. بسرعة وقف : غلا انتي بخير ؟؟

غلا : سلاف طاحت من الدرج.. بسرعة تعال.. اقصد جهز السيارة..

خالد : سلاف!!
حمد و راكان لفو له : وش فيها ؟؟
خالد : سلطان.. سلطان وينه ؟؟
غلا : سلطان هنا
خالد : تمام تمام .. سكر بسرعة وطلع للحوش..

الكل لحقة..
حمد : خالد وش فيها سلاف ؟؟
خالد : طاحت من الدرج ومغمي عليها

حمد و راكان مشو بسرعة و دخلو الفيلا..

البنات كانو واقفين و يبكو..

حمد مشي لعند سلاف.. شاف لسطان : وش صار لها!!

سلطان وقف وكان بيشيلها بس م قدر!! طاح ع الأرض ...رجوله كانت مثل المخدرة : حمد شيلها بسرعة .. رح تموت

راكان بسرعة فسخ شاله وغطى فيه شعر سلاف..
حمد شالها.. وبسرعة طلعو ..
حمد ركب وسط هو وياها و سلطان..
راكان قدام جنب خالد ..
خالد بسرعة شغل السيارة و مشي للمستشفى ب أقصى سرعة..


بالصالة..
جو الأمهات
أم خالد جلست فوق الكنبة بحزن : وش صار ؟ كيف طاحت ؟

يارا : م ندري عن شيء!! نحنا دخلنا ع صرخة سلطان..

أم غلا : لا حول ولا قوة الا بالله..
سوسن وهي تبكي : انا لازم اروح المستشفى..
سحر : وانا كمان ابغى اروح.. لازم نكون معها..

أم وائل : ايه صح.. لازم وحدة مننا تكون معها..

سوسن اخذت جوالها : بتصل ع طلال يوصلني..
سحر : اوكي.. بطلع اجيب العبايات..

رولا بحزن : كل مرة بالمزرعة تصير معنا شغلة ..
ريم : ايه والله

أم خالد شافت ريم مبلله وحالتها حالها : ريم وش صاير لك انتي ؟؟ مو ع اساس م رح تسبحي

غلا : وهي كمان طاحت للمسبح
أم خالد وقفت : وشووو
ريم : يمه تطمني انا بخير والله م فيني شيء..
أم غلا : بسم الله وش هالمصايب يلي جتنا
جوري : والله طلع كلامكم صح..

سحر نزلت وهي لابسة العباية.. ومدت ل سوسن العباية.. سوسن لبستها بسرعة..

غلا : طمنونا عليها اول م توصلو تمام ..
سوسن : تمام..
وطلعت هي و سحر.. كان طلال منتظرهم ..


بالمستشفى..
سلطان رايح جاي بالممر.. خايف يصير لها شيء وهو السبب

حمد : سلطان وش صار ؟؟ كيف طاحت
سلطان لف له و توتر !!
خالد : وش فيك كيف طاحت ؟؟
سلطان : م ادري كانت نازلة وفجأة تقلبت بالدرج..

الدكتورة طلعت من الغرفة..
سلطان راح لها بسرعة : دكتورة كيفها سلاف ؟؟

الدكتورة : هي صحت الحمدلله .. الحين رح ننقلها للعمليات!!

حمد : عمليات!!
راكان : ليش ؟؟؟
الدكتورة : للأسف سلاف خسرت جنينها!!!!

شافو لها بصدمة.. سلاف كانت حامل!!!!
خالد : حامل هي ؟؟
الدكتورة : ايه حامل بالأسبوع السابع!!!

سلطان حس الدنيا بدت تدور فيه.. خسر ولده وهو السبب بموته!! وفوق هذا كله طلق سلاف!!!


جلسو ع الكراسي بصدمة .. كانو ساكتين.. ولا احد قدر يقول كلمة..

سلطان غمض عيونة بألم.. و يتمنى يكون بحلم مو واقع..


سحر و سوسن وصلو.. سألو بالرسبشن عنها.. وبسرعة توجهو لعندهم..

سوسن وصلت : وين سلاف ؟؟
سحر : صحيت
شافو لهم وهم ساكتين م ردو..

سوسن : وش فيكم!!
خالد : هي بخير.. بس اخذوها للعمليات عشان انها سقطت!!

سوسن : كانت حامل ؟؟ جلست وهي مصدومة وطلال جلس جنبها..

سحر راحت و جلست جنب حمد.. كان حمد بعيد شوي.. مسكت يده.. وكأنها تبغى تشيل همه..
حمد شد ع يدها .. كان محتاج لها ❤


بالمزرعة..
الكل كان جالس بالصالة.. حتى الأباء..
أم غلا : محد اتصل.. طولو..
بشرى : بتصل و اشوف..
رولا : اتصلي ع سحر

بشرى اتصلت و ثواني جاها الرد..
سحر قامت من جنبهم : الو
بشرى : وينكم صار لكم ساعة و محد طمنا!! كيفها سلاف ؟

سحر : صحت الحمدلله.. بس اخذوها للعمليات..ج
بشرى بصدمة : عمليات!!!

الكل لف لها بس سمع اسم عمليات

سحر : طلعت حامل.. ومات الجنين ببطنها
بشرى حطت يدها ع فمها من الصدمة

غلا : وش صاير!!
بشرى : تمام طمنونا اول م تطلع..
وسكرت..

البنات : وش صاير!!
بشرى : سلاف طلعت حامل.. ومات الجنين..

الكل انصدم .. م قدرو يقولو كلمة واحده..

أبو حمد : لا حول و لا قوة الا بالله
أبو خالد : يلا يلا لمو اغراضكم وخلونا نمشي.. ننتظرها عندي بالبيت..

أبو وائل : مافي داعي .. خلونا نروح بيتنا
أم خالد : وش هالحكي ي أبو وائل .. م يصير تعالو عندنا.. ج

هزو راسهم و قامو يجهزو اغراضهم..



بالمستشفى..
خالد كان جالس جنب سلطان .. وملاحظ توتر و خوف سلطان : سلطان

سلطان لف عليه : نعم
خالد : وش صار بالظبط .. انا حاس صار شيء

سلطان مسك وجهه بقوة : ولا شيء.. بس تصايحنا هذا كله!!

خالد : يعني انت السبب بطيحتها ؟
سلطان : لا والله هي طاحت بنفسها
خالد : خير ان شاء الله


الباقي كانو منتظرين يطلع احد و يطمنهم ..


بالمزرعة..
الأباء والشباب صارو بالحوش.. ومنتظرين الحريم..

بالفيلا ..
رولا : يلا تاخرنا
غرام : جاهزه جاهزه.. انتي انزلي
رولا : اوكي لا تطولو.. الكل ع اعصابة
جوري : بشرى دخلت التواليت.. انتو انزلو وانا بنتظرها..

غرام : عبدالله اتصل و معصب بعد !
جوري : خلص انزلي انتي ونحنا بنركب مع غلا!!!

غرام : ليش وينها غلا اساسا ؟
جوري : الحين شفتها.. كانت تغير ل ملاك بالغرفة..

غرام : اوكي.. لا تتأخرو
جوري : اوكي


بالغرفة الثانية..
غلا كانت تغير ل ملاك و مستعجلة..
خلصت و نزلت !!!

غرام ركبت بالسيارة
عبدالله : وين بشرى و جوري ؟؟
غرام : رح يركبو مع غلا.. اساسا مافي مكان هنا..

عبدالله شغل السيارة و مشي!!!

غلا طلعت الحوش .. وشافت سيارة وائل
رولا جت من عند المسبح هي و وائل : يلا غلا
غلا : وين كنتو ؟
وائل : طفينا كل الأنوار
غلا : اهاا
رولا : مافي احد داخل صح ؟؟
غلا : لا..
وائل : يلا.. اركبو بالسيارة..
ركبو و طلعو من الفيلا بكلها !!!

اشياء كثيرة ب انتظارنا!!
توقعاتكم للأحداث الجاية!!
وش رح يصير!!
بتمنى لكم قرائة ممتعة 💜
البارت الجاي غدا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 128
قديم(ـة) 23-06-2019, 07:14 PM
WriterSamah WriterSamah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بالحب نرتوي/بقلمي


بارت 51 ..

الكل مشي من المزرعة!!

بشرى وهي تنزل الدرج شوي ومعاها جوري.. انطفئ النور!!

جوري : يمه مين طفي ؟
بشرى : لا تخافي دايما يطفوها من الطبلون قبل م يطلعو..

جوري : اها.. فتحت الباب وطلعو الحوش.. وسكرو الباب وراهم!!!



بالمستشفى..
انفتح الباب .. و طلعت الدكتورة ..
كلهم قامو لعندها..

سوسن وهي تمسح دموعها : دكتورة كيف سلاف ؟؟

الدكتورة : الحمدلله تمام .. نقلناها للغرفة .. شوي وبتصحى .. تقدر تطلع بعد ساعتين او بكرا الصبح اذا تحبو.. بالحالتين تقدر تمشي..

تنفسو ب راحه .. وراحو لها !!


بالمزرعة..
جوري و بشرى يتلفتو بصدمة!!!
جوري : وينهم ؟؟مافي ولا سيارة ؟؟؟

بشرى بصدمة : نسووونا!!!!
جوري شهقت و بدت تبكي..
بشرى حست بمغص من الخوف : اتصلي ع فهد.. انا جوالي طافي!!

جوري طلعت جوالها واتصلت عليه .. رن بس فهد م يرد!!

بشرى : رد
جوري هزت راسها : لا.. اساسا جوالي شحنه 15!!
بشرى مسكت بطنها.. وبصوت متقطع : تمزحي

جوري شافت لها بخوف : بشرى انتي بخير ؟
بشرى هزت راسها : لا.. فيني مغص!!!
جوري مسكت يدها : خلينا نروح نجلس فوق الكراسي عند المسبح..

مشو شوي شوي.. الدنيا كلها ظلام مافي الا ضوء القمر..

بشرى جسلت و اتسطحت ع الكرسي
جوري بخوف : انتي ارتاحي.. انا بحاول اتصل ع البنات

بشرى : تمام

قصر أبو خالد..
الكل وصل..
الخدم استقبلوهم واخذو اغراضهم والشنط..
وللحين م ركزو ع غياب بشرى و جوري .. لانهم توزعو بكل مكان.. والكل موجود صايره الدنيا حوسه !!


بالمزرعة..
جوري جلست وهي تبكي : محد يرد..
بشرى : ي ربي.. اساسا الخط هنا اوقات م يمسك!!

جوري : كيف يعني م يمسك ؟
بشرى : المزرعة بعيده و اوقات الشبكة تكون فيها ضعيفة!!

جوري جلست وهي ميته خوف : وش بنسوي ؟؟
بشرى مسكت اسفل بطنها و صرخت : ااااه

جوري فزت و وقفت : بشرى انتي بخير ؟؟
بشرى وهي تحاول تتنفس : لا.. الظاهر بولد !!
جوري فتحت فمها من الصدمة : تولدي !! ي ربي وش بنسوي .. صايرة تبكي و خايفه

بشرى خف المغص شوي : خف شوي .. حاولي تتصلي فيهم..

جوري كانت تتصل وهي رايحه جايه .. محد رد عليها .. لفت ع بشرى : بخير انتي ؟

بشرى هزت راسها : الظاهر عشان خفت جاني مغص..

جوري تنفست براحة : الحمدلله .. بس انتبهي تولدي هنا بموت والله.. امانه لا تولدي

بشرى : ع اساس الولادة بيدي
جوري : كيف يعني م تقدري تكتمي لجوا!!
بشرى ضحكت : مهبوله انتي .. م شفتي احد يولد قدامك

جوري : لا وين بشوف يعني.. بس حاولي ترتاحي تمام.. يعني لا تفكري ب اي شيء عشان لا تجيكي الولادة.. ولا تخافي اكيد بيوصلو البيت و م يلاقونا وبيجو بسرعة..



بالمستشفى..
سلطان وقف عند الباب : خلوني انا اشوفها بالأول..

راكان هز راسه : اكيد ..

سلطان فتح الباب شوي و دخل..
سلاف كانت نايمه وشايفه للجهه الثانية .

سلطان تقدم وبهمس : سلاف
سلاف سمعت هالصوت .. والقشعريره مشت بكل جسمها.. لفت عليه : انت لك عين تدخل ؟؟

سلطان : سلاف بس سمعيني
سلاف نزلت دموعها : انت قتلت روح .. اساسا انا اشكر ربس انه الحين مافي رابط بيني و بينك ..

سلطان غمض عيونه بقهر .. لانه حاس بالذنب
سلاف صرخت : اطلع برا

حمد كان واقف عند الباب.. سمعها وفتح الباب اساسا م كان مسكر للنهايه..

سلاف و سلطان م انتبهو لوجود حمد ..

سلطان مسك يد سلاف : سلاف انا..
سلاف سحبت يدها بسرعه : انا مو زوجتك لا تلمسني .. لا تنسى انك ضربتني!! و طلقتني خلااص!! نحنا انتهينا

حمد فتح عيونه من الصدمة وبحده : وشوووو!!

سلطان لف له .. وبعصبية : حمد اطلع برا
حمد مشي بسرعة لعنده .. مسكه من قميصه : يعني انت السبب بكل شيء

سلطان دفه بقوة : لا تلمسني .. هذا شيء بيني انا و زوجتي .. انت لا تدخل

حمد عطاه كف بكل قوة : اختي قبل م تكون زوجتك

سلطان مسك حمد من ياقة قميصه : مو سلطان يلي ينضرب.. حط يده ع رقبته : لا تنسى هاليوم ي حمد .. رح دفعك ثمنه..

حمد ابتسم بسخرية : هذا كف سلاف .. ولسه حسابنا م خلص!!! والله ي سلطان لا خليك تبكي ..

سلطان : سلاف للحين زوجتي فاهم ..

سلاف مسكت اذانها وبصراخ : اطلعو برا بسرعة اطلعو.. م ابغاكم..!!

يلي برا سمعو صوتها و بسرعة دخلو..
حمد مسك سلاف : سلاف لا تخافي انا معاكي
سلاف بصراخ : اتركني.. م ابغى اشوف احد .. لفت للجهه الثانية وبهدؤ وهي تبكي : اطلعو برا!!

الممرضة بسرعه دخلت .. وطلعتهم من الغرفة..
سلطان طلع من الغرفة.. ومن المستشفى بكله..

برا الغرفة..
سوسن : وش صاير ؟؟ وش فيكم
حمد وهو يتلفت : وين الحقير ؟؟
خالد : مين قصدك ؟؟
حمد : سلطان !!
راكان : وش فيكم ؟ صاير شيء
حمد مسك راسه : طلقها!!

خالد : سلطان طلق سلاف ؟؟
حمد : ايه..
كلهم كانو واقفين و مصدومين !!

الممرضة طلعت من الغرفة ..
سوسن : كيفها ؟؟
الممرضة : قالت م تبغى تشوف احد.. انا برأي تروحو وتتركوها هالليله لحالها.. اساسا عطيناها منوم

راكان هز راسه : يلا نمشي
سوسن : كيف نتركها لحالها
سحر : حبيبتي سمعتي وش قالت نامت هي
راكان : يلا نمشي..
حمد مشي بسرعة من دون م قال كلمة .. وسحر معاه..

خالد لحقهم : حمد
حمد لف له : نعم
خالد : تعال معاي .. اساسا م عندك سيارة
حمد : بركب تاكسي وبرجع البيت
خالد : الكل ببيتنا تعال
حمد : مالي خلق اشوف احد
خالد : اوكي براحتك..


قصر أبو خالد.. الصالة
الكل بدأ يتجمع.. وتطمنو عن سلاف انها بخير ..
غلا جلست : الحمدلله ي رب انه سلاف بخير.. الا وين بشرى ؟؟

غرام : صح م شفتها
يارا : وجوري كمان وينهم!!!!

فهد : كيف يعني !!
أم غلا : يكونو فوق ي يمه
يارا : لا عمتي مافي احد!!!

ام خالد نادت الخدامة وقالت لها تدور عليهم!!
رولا : جد والله وينهم !! مع مين ركبو هم
لفو لبعض بصدمة!!!

غرام : معاكي انتي و غلا
غلا فتخت عيونها : وشووو!!!
عبدالله : وش فيكي ؟؟
غلا : م ركبو معاي !!!

عبدالله و فهد وقفو : وشو!!
رولا : والله م ركبو معانا نحنا سكرنا الأضواء وكل شيء

فهد : مجانين انتو!!
أبو وائل : كيف يعني نسيتوهم بالمزرعه ؟؟
فهد طلع جواله وشاف مكالمات 10 من جوري.. بدأ يتصل و جوالها مسكر!!

عبدالله اخذ جواله وبدأ يتصل ع بشرى وجوالها مسكر!!!

فهد مسك وجهه بتوتر : انتو كيف نسيتوهم!!
غرام : والله قالت لي جوري بيركبو مع غلا لانها كانت بالغرفه تغير ل ملاك..

عبدالله : انتو الحريم محد يأمن عليكم شيء!!
أم غلا : اهدأ ي يمه...
عبدالله وهو معصب : اشلون اهدأ وزوجتي مو موجوده !



بالمزرعة!!
مرة ساعة ونص وهم جالسين لحالهم..
بشرى يجيها المغص ويروح ..

جوري كانت جالسة ع ركبها بالأرض جنب بشرى.. و تحاول تهديها
بشرى صار وجهها كله يعرق.. والظاهر بدت الولادة!!

جوري : حبيبتي خذي نفس عميق .. شهيق زفير.. ترا مره شفت كذه بالمسلسل اهم شيء تتنفسي بهدؤ..

بشرى : اتصلي فيهم رح مووت
جوري اخذت الجوال ويدها ترتجف .. ابتسمت : فهد اتصل..

بشرى بفرحة انه احد تذكرهم : بسرعة اتصلي عليه..


قصر أبو خالد..
فهد رايح جاي بالصالة من التوتر.. رن جوالة بسرعة رد.. وبخوف : جوري وينكم

جوري : فهد.. فهد نحنا بالمزرعة.. وبشرى
فهد : وش فيها بشرى
عبدالله : وش فيها
فهد فتح الأسبيكر..
جوري : بشرى الظاهر بدت ولادتها.. فهد بسرعه تعالو.. الدنيا ظلام ونحنا لحالنا برا..

عبدالله : اعطيني بشرى بسرعة..
جوري فتحت الاسبيكر : عبدالله
بشرى بصوت يرتجف : عبدالله..
عبدالله : حبيبتي لا تخافي دقايق وانا عندك تمام..

بشرى وهي تبكي : لا تتاخر
عبدالله : دقايق وانا عندك..

سكر وبسرعة طلع هو وفهد.. مشو للمزرعة ب اقصى سرعة..

أبو خالد : انتو كيف تنسوهم بالمزرعة ؟؟
رولا : يبه والله م ندري
أم خالد : حصل خير ان شاء الله..
أبو حمد : لا حول ولا قوة الا بالله ..وش هالمصايب اليوم..

خالد دخل الصالة هو وراكان ..
طلال كان برا هو سوسن ينتظرو سمر تطلع...

أبو حمد وقف : وين سلاف ليش م رجعت ؟؟
خالد جلس وبهدؤ : بكرا بتطلع

أم خالد لاحظت توترهم وهدؤهم : وش فيكم ؟
راكان بعصبية : ولا شيء عمتي.. بس سلطان طلع مطلق سلاف!!

فتحو عيونهم من الصدمة : وشوووو ؟
خالد : للأسف هذا يلي صار
أبو خالد بحده : وين سلطان ؟؟؟
خالد : طلع م ندري وين راح ؟
أم غلا : ليش طلقها وش صاير
خالد : م ندري عن شيء هذا يلي صار ..

راكان وقف : يلا نمشي نحنا.. وين امي ؟؟
أبو خالد : نامو اليوم عندنا
أبو حمد وقف بهدؤ : يلا نمشي!!!
ريم : انا بطلع اجيب عمتي ..
راكان : انا بالسيارة..

أبو خالد لف ع أبو حمد : مدري وش اقولك
أبو حمد مسك كتفه : سلطان عطيته عين من عيوني .. بس م صانها!!!

أبو خالد : والله لأربية من اول و جديد ..
أبو حمد هز راسة .. انقهر ع بنته م صار لها سنه متزوجه الا وطلقت : خير ان شاء الله .. وطلع من الصالة والقصر بكلة..

ريم نزلت من الدرج وهي ماسكة أم حمد.. شافت ل اهلها بنظرة حزن..

خالد مسك كتفها : لا تتاخري ع راكان..
ريم هزت راسها وطلعت..

كلهم جلسو بهدؤ.. البنات ساكتين م نطقو كلمة..

أبو وائل وقف : يلا نحنا نمشي
أبو خالد هز راسه.. م قدر يقولهم شيء

وطلعو كلهم ..

أم غلا بتوتر : احد يكلم جوري ويتطمن على بشرى..

أبو خالد خبط يده بقوة ع الطاولة .. وطيح كل الكاسات.. كلهم فزو من الصوت : وين سلطان وينه؟؟؟

خالد : يبه اهدأ اهم شيء صحتك..
أبو خالد : حسابه معاي!!!
خالد : انا برأي م ندخل بينهم اكثر.. يكفي تصايح هو وحمد بالمستشفى!!!

غلا : سلاف كيفها ؟؟
خالد : تمام الحمدلله.. بس ليش تتصلو ع جوري وينهم ؟؟

يارا : نسيناهم بالمزرعة
خالد فتح عيونه : وشووو
غلا : هذا يلي صار ..
خالد : وش هاليوم!!!!



بالمزرعة..
فهد و عبدالله و صلو..

جوري ابتسمت : اكيد وصلو صوت السيارة..
عبدالله نزل بسرعة وينادي بصوت عالي : بشرى.. جوري

جوري صرخت : نحنا هنا عند المسبح..
فهد شغل الضوء بجواله ومشي بسرعة هو وعبدالله..

جوري كانت واقفه.. شافت فهد وبسرعة جرت وحضنته بقوة..

فهد شد اكثر وهي بحضنه : انتي بخير ي عمري

جوري هزت راسه : ايه حبيبي.. الحمدلله يلي جيت..

فهد بعدها من حضنه ومسك وجهها : حسيت بالموت .. كيف صار هالشيء معاكم ؟

جوري : م ندري كل شيء صار بلحظة نزلنا و م لقينا احد.. بس الحمدلله يلي جيتو

فهد : جوالي كان سايلنت وم شفت المكالمات.. سامحيني ي عمري..

جوري حضنته مره ثانيه ❤

عبدالله جلس ع الأرض وحضن بشرى..
بشرى كانت جالسه فوق الكرسي وتبكي

عبدالله مسك وجهها : انتي بخير ؟
بشرى هزت راسها : ايه حبيبي..

جوري لفت لهم : يلا نروح المستشفى..
عبدالله وقف ومسك يد بشرى : تقدري تمشي ؟؟
بشرى : ايه..
عبدالله : لا بشيلك انا احسن.. وبسرعة حط يد عند رجولها ويد عند خصرها و شالها..
بشرى تعلقت فيه وهي حاسه بالأمان..



قصر أبو حمد..
جناح حمد..
دخل وهو معصب.. فسخ قميصه ورميه للأرض..

سحر : حبيبي اهدأ شوي..
حمد بعصبيه : اشلون اهدأ!! طلقها و م صار لها سنه متزوجة.. وفوق هذا كله يضربها كف !!

سحر : حمد نحنا م ندري وش السالفه.. لازم نسمعهم هم الأثنين..

حمد : يعني انتي مع سلطان
سحر : لا حمد مو مع سلطان.. بس نحنا مو عارفين وش صاير

حمد : خلص سحر م ابغى اسمع اي شيء.. وطلع من غرفة الملابس..

سحر جلست فوق الكرسي " ي ربي هذا بس يعصب اعوذ بالله منه.. م يعرف احد ! "

قامت غيرت ملابسها بسرعة.. دخلت الغرفة وشايفته نايم فوق السرير.. م تدري هو نايم ولا صاحي..
م قربت منه خافت يعصب.. نامت جنبه بهدؤ.. واخذت جوالها بدت تكلم يارا..



بالمستشفى..
فهد و جوري كانو بالممر منتظرين عبدالله و بشرى..

بالغرفة الدكتورة كانت تفحص بشرى..
عبدالله : دكتوره طمنينا
الدكتورة : مافي ولادة!!
عبدالله : كيف يعني ؟
الدكتورة : الرحم مسكر ع الأخر حتى سانتي مو مفتوح..
بشرى : والمغص!!
الدكتورة : هذا طبيعي يصير بالأشهر الأخيرة.. والظاهر كنتب متوتره او خايفه من شيء.. الحين بعطيك دواء تاخذينه..
و اهم شيء الراحة لا تتحركين.. انا كلمتك من البداية انه حملك صعب شوي..

بشرى هزت راسها : ان شاء الله
عبدالله تنفس براحه انها مو ولاده : شكرا دكتورة.. ولا يمهك انا بهتم فيها بنفسي

الدكتورة ابتسمت : واثقة من هالشيء..


بالممر..
جوري : طولو.. لتكون تولد
فهد ضحك عليها : والله انتي متوترة اكثر منها.. قولي لي كيف تولد هنا!! نحنا بالطورائ..

جوري : م ادري فهد.. وانا وش يعرفني بالولادة.. عمري م شفت احد يولد..

فهد غمز لها : عقبالنا يارب
جوري بلعت ريقها : لا فهود لا تنسى اتفاقنا
فهد : يمكن بالغلط يجي!!
جوري ضحكت بصوت : واشلون هذي بالغلط..

فهد كان بيتكلم.. بس طلع عبدالله و بشرى.. وهم مبتسمين..

جوري : ها متى بتولدي..
عبدالله : طلعت مو ولاده!!
جوري انصدمت : كيف يعني!! مو قلتي بتولدي..

بشرى : طلع المغص من التوتر والخوف..
جوري بزعل : ليش..
عبدالله : كيف يعني تبيها تولد ؟
جوري : والله من الخوف كنت انا رح اولد بدالها..

ضحكو عليها..
عبدالله : يلا نمشي بيت خالي ..
بشرى : ليه م روحتو ؟
فهد : لا.. اليوم بننام هناك
جوري : اممم.. بس سلاف طلعت
فهد : لا..
بشرى : ليه

عبدالله : يلا نمشي ونحكي لكم بالسيارة..


قصر أبو خالد..
وصلو .. وبعد م تطمنو كلهم ع بشرى..
الكل توجهه لجناحه.. عم الهدؤ بالقصر ..
بعد كل شيء صار..

الكل كان حاط راسه فوق المخده بس م قدرو ينامو.. هالليلة جافاهم النوم!!




بالمستشفى..
سلاف صحت.. وشافت الساعة بالجدار كانت 5 الفجر..
الممرضه دخلت عشان تحط لها السيروم.. وهي تحطه : كيفك سلاف ؟

سلاف بهدؤ : البيبي كان بنت ولا ولد
الممرضة : ولد
سلاف نزلت دموعها.. م تدري ليش زعلانه حاسه بشيء غريب.. لازم تفرح انه مافي شيء يربطها بسلطان..
بس بالنهايه هذا قلب الأم..

الممرضة مسكت يد سلاف : لا تزعلي .. ربي بيعوضك ب احسن ان شاء الله..

سلاف وهي تمسح دموعها : م ادري افرح ولا ابكي!! اسكت ولا اصرخ .. بساعة وحده صرت مطلقة وطفلي مات ..

الممرضة سكتت وحست بوجعها : ابكي وصرخي عشان ترتاحي .. بالنهاية انتي أم
م تدري هذي خيرة لك.. (عسى ان تكرهو شيئا وهو خير لكم )
الممرضة وقفت : نامي وارتاحي.. جسمك محتاج للراحة..

سلاف غمضت عيونها.. وكانت تبغى تهرب من اي شيء بالدنيا.. غمضت وهي تتذكر ابنها لو كبر كيف رح يكون.. كيف بتكون مبسوطة!!
خيالات كثيرة شوشت عقل سلاف.. و رجعتها للخف خطوات كثيرة!! خطوات حزن ‘ ندم ‘ وجع ‘ ألم ‘ كرهه ‘ حب!!

وانتهى هاليوم بعد تعب كبير!!
وكان هاليوم بداية ل سلاف و سلطان!!
ولازم تعرفو انه الحب اهتمام و احترام.. اذا فقدنا هالشيء.. الحب م رح يساعدنا لنكمل حياتنا!!
وتذكرو دايما انه الحياة اخذ و اعطي..
لازم تعطي عشان ناخذ ..

الحب أجمل و أعظم شعور بالحياة..
إذا اخترنا الشخص الصح ❤
لكن ، اذا اخترنا الشخص الخطأ !!
رح يكون الحب مجرد كابوس نصحى عليه و ننام علية!!

بتمنى لكم قرائة ممتعمة 💜
البارت الجاي غدا..

وين التعليقات!!

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 129
قديم(ـة) 24-06-2019, 02:43 AM
صورة ضوء القمر * الرمزية
ضوء القمر * ضوء القمر * غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: بالحب نرتوي/بقلمي


ياربييي ياقلبي باسم الله ماشاء لله روووعة وابداع الله يحفضك يااجمل كاتبة 😘😘
اتوقع انوا سلاف وسلطان راح يرجعون لبعض بس راح يستغرق وقت واضن ان بشرى راح تكون ولادتها صعبة وبيحصل لها شي بس تقوم بالسلامة و بيحصل مشاكل بين بيت أبوا حمد وابوا خالد بس مارح اطول
هاذ كل الي فراسي لاني بنام هههه 😘😘😘
الله يخليك لنا ياحبي وبانتضار للبارت 😍😍
ولو تقدري ادخلي لروايتي وتابعيني او عالاقل اكتبي لي تعليق لاني انزل بارتات وولا واحد يعلق ❤️❤️❤️💖

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 130
قديم(ـة) 24-06-2019, 10:46 PM
WriterSamah WriterSamah غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: بالحب نرتوي/بقلمي


بارت 52 ..

اشرقت شمس اليوم.. بعد غروب دام طويلا..
بعد ظلمة لليل شديدة العتمة.. اشرقت لتعلن عن يوم جديد..





قصر أبو خالد..
جناح خالد..

غلا طلعت من غرفتها والتقت ب خالد : صباح الخير..

خالد ابتسم لها : صباح الورد ..
غلا : سلطان رجع ؟
خالد : لا.. اساسا كلمت الحرس لو رجع يتصلو فيني.. والمشكلة اتصل عليه و لا يرد..

غلا : خير ان شاء الله ..
خالد : الله يهديه .. انسان م عنده مسؤليات..
غلا : خالد الله يخليك لا تقول هالكلام قدام عمي.. ترا هو معصب.. وع اعصابة..

خالد : اكيد اكيد..
غلا : بعدين انت .. ليش لابس وين رايح ؟
خالد : افكر اروح الشركة
غلا : لا خالد.. مستحيل تروح..
خالد : ليش ؟
غلا : بدري ع روحة الشركة.. بعدين حمد و وائل م يقصرو.. مستحيل اخليك تروح..

خالد ابتسم وو غمز لها : تخافي علي ؟
غلا فهمت عليه : لا م خاف.. بس هذا واجبي..
خالد مسك يدها : ي ليت من زمان سوينا العملية.. رجعتي صاحبة واجب بعد العملية..

غلا كشرت وبعدت يدها : وش قصدك خالد
خالد ابتسم وقرص خدها : لو تعرفي كم احب اشوفك وانتي مكشرة ..

غلا : اييي خالد .. ترا تعورني والله
خالد باس خدها : راح الوجع.. وغمز لها
غلا وهي تتهرب من نظراته : رح انزل افطر باي ..
خالد مسك يدها بسرعة : ننزل مع بعض ..
وبعدين م اقسى قلبك!!

غلا لفت علية واشرت ع نفسها : انا ؟؟
خالد : ايه.. اشلون رح تفطري من دوني.. انا اللقمة م تنزل اذا م ناظرت عيونك

غلا ابتسمت : اممم.. اجل يلا نفطر مع بعض ..


صالة الطعام..
كلهم كانو جالسين و بهدؤ تام..

أبو خالد : سلطان كلم احد فيكم ؟؟
خالد : لا يبة..
أم خالد : وين راح.. ليش للحين م رجع ؟؟
غلا : لا تخافي خالتي.. سلطان رجال م ينخاف علية..

أبو خالد قام من ع السفرة : بالعافية عليكم
أم غلا : م اكلت شيء ي اخوي
أبو خالد : م رح اكل ولا يهدا لي بال لحتي سلطان يرجع ..!!
خرج وجلس بالصالة..

أم خالد بحزن : م نام امس بالليل.. كل الوقت وهو شايف لبرا ومنتظر سلطان..

فهد : خير ان شاء الله
خلصو فطور بسرعة وقامو جلسو بالصالة..


قصر أبو حمد..
جناح حمد..

حمد طلع من التواليت.. كان ينشف شعره..
سحر ابتسمت : نعيما حبيبي
حمد : ينعم عليكي ..

سحر قامت لعنده : كيف صرت؟
حمد وهو يلبس : م ادري.. احس لو بشوف سلطان بذبحه..

سحر : حمد الله يخليك اترك سلطان.. ترا عصبيتك م رح تفيد بشيء..

حمد : كيف يعني اخليه يعيش براحته بعد عملته هذي ؟

سحر : اول شيء نحنا م ندخل بينهم.. هذا شيء بين سلاف و سلطان.. هذي حياتهم وهذي مشاكلهم.. وبعدين سلطان طلقها اكيد طلقة وحده.. يعني يقدر يرجعها ب اي وقت..

حمد : و ع بالك اني برضي يرجعها ؟؟
سحر تعبت وهي تكلمه ولا يفهمها : حمد والله نفخت قلبي.. افهمني بس..
سلاف رح تطلع اليوم.. واذا قالت لكم لا تدخلو خلص.. معناته هذا شيء بينها وبين سلطان .. خليه هي تربيه بطريقتها..
واساسا م ندري سلاف وش تفكر الحين.. والأهم من هذا كله.. انه سلاف م تشوفكم تحملو هالكرهه ل سلطان.. م يصير..

حمد هز راسه : خير ان شاء الله
سحر : يلا ننزل نفطر..



صالة الطعام..
أبو حمد : اي ساعة رح تجيبو سلاف ؟
حمد : الحين بطلع واروح لها ..
راكان : وانا بجي معاك..

أبو حمد : لا تتأخرو عليها..
حمد : ان شاء الله يبه..
سحر : اهم شيء سلاف بس ترجع م تشوفكم بهالحاله.. هالفترة هي محتاجه راحة.. انا برأي م ندخل ب اي شي..
الا اذا تكلمت وطلبت منكم شيء..

أبو حمد : والله م ادري وش اقول.. من وين الاقيها!! زوجتي مريضة ونايمه م تدري عن شيء ! ولا بنتي يلي بعمر الورد تطلقت!!

ريم بهدؤ : مدري وش اقولكم .. انا منحرجه كثير ع الي سواه سلطان..

أبو حمد : انتي مالك علاقه بيلي سواه .. انتي مثلك مثل سلاف وسوسن وسحر.. كلكم بناتي و م فرق فيكم..

ريم وسحر : الله لا يحرمنا منك ي عمي.. ويخليك فوق راسنا..

أبو حمد : تسلمو.. وانا كمان راي نترك هالموضوع لحتى سلاف ترتاح نفسيا.. اما بالنسبة ل سلطان الندم رح يكون عقابه !!





قصر أبو خالد..
الصالة..

سلطان دخل وكان يمشي بهدؤ و سرحان..
أبو خالد وقف وبعصبية : سلطاان

كلهم وقفو وكانو خايفين .. أبو خالد كان الشرار يطلع من عيونه..

سلطان لف لهم .. وابتسم بسخرية.. كان سكران وهالشيء بين انه مو طبيعي !!

أبو خالد تقدم لعنده : وين كنت للحين..
سلطان : وين يعني رح كون!!
خالد ب استغراب : سلطان انت فيك شيء ؟؟

سلطان ابتسم .. كان يتكلم ويتمايل بوقفته : وش رح يكون فيني يعني.. مبسووووط..
فتح يداته و يضحك !!!

كانو واقفين ومصدومين!! عرفو انه مو بوعية!! بس معقولة سلطان يسكر!!!!

أبو خالد عصب اكثر : وين كنت للحين ؟
سلطان وهو يتكلم بثقل : وين يعني ي يبة كنت ب.....
م كمل من الكف يلي عطاه أبو خالد..
سلطان طاح للأرض من قوة الكف.. اساسا هو مو متوازن..

أبو خالد مسكه من ياقة قميصة و وقفه : ي حسافة تربيتي فيك!! انت سلطان ولدي تسكر!!!

سلطان بحزن : عشان انسى نفسي!! انسى اني ضربت سلاف.. وانسى اني طلقتها!! وانسى كل شيء.. كل شيء .. كل شيء

كانو شايفين له و مصدومين!! معقولة هذا سلطان!!

أم خالد تقدمت لعنده وهي تبكي : لا يمه وش هالكلام!! وش سويت بنفسك!!

أبو خالد عطاه كف بالخد ثاني بعد الكلام يلي قالة!!
خالد مسك أبوه : يبه الله يخليك اهدأ ..
وبعد سلطان من يده..

أم خالد وهي تبكي.. مسكت سلطان من يده : لا ي أبو خالد لاتمد يدك عليه

أبو خالد بعصبية : انت كيف تمد يدك ع زوجتك ! كيف تستقوي عليها!! هي وش سوت لك ؟؟ انا م ربيتك على هذا الطريق .. انا زرعت فيك الحب ‘ الأخلاق ‘ الأدب..
ربيتك كيف تتعامل مع الناس ومع اهللك ومع اصحابك ومع خواتك ومع زوجتك..
بس انت للأسف مفكر كل الناس عبيد عندك.. حتى الخدم تعاملهم وكانهم عبيد عندك.. وهم بالأساس احسن منك ..
دايما تشوف الناس يلي اقل منك انهم ولا شيء !!ترا لو تكون اغنى واحد بالعالم و و م تحترم احد.. صدقني م رح يكون لك مكان بين الناس!!
حتى وليد رفضته عشان انه اقل مننا.. و ع قولتك مو من طبقتنا.. بس تدري انه احسن منك..
انت م قدرت تحترم نفسك عشان تحترم الناس.. قولي جاء يوم جلست فيه مع خواتك!! سألتهم عن حالهم ؟؟سألتهم ليش زعلانين ؟؟سألتهم محتاجين شيء ناقصكم شيء ؟؟
جاء يوم و مسكت يارا بهدؤ وسالتها عن الطعنه يلي ببطنها!! قلت لها وش صار لك ؟؟كيف انجرحتي!! مين أذاكي!!

يارا بلعت ريقها من الخوف ابوها كيف عرف!! وش دراه!؟؟

الكل لف ل يارا بهدؤ وهم مصدومين م عدا خالد كان يدري و غلا لانه كلمها بلندن!!

أبو خالد وهو يكمل : انت دمرت نفسك بنفسك.. دايما كنت تمشي بالطريق الغلط.. كنت اقول بيجي يوم ويصير سلطان مثل خالد .. بيجي يوم يخصص وقت لزوجته ول اهله ولناس يلي يحبهم .. بيجي يوم ويتغير سلطان دايما كنت اقول هالكلمه!!!
بس للأسف.. انت حتى قتلت ابنك بنفسك!!

هالكلمة طعنت سلطان بالظهر .. خليته مكسور وذليل !! نزلت دمعه ع خده ولأول مره يشوفو دموع سلطان.. نطق بصوت فيه ألم : اتوقع قدرت تضربني بالمكان المجروح .. براڤو..
مشي من قدامهم بهدؤ طلع الدرج ودخل جناحه..

خالد مسك أبوه : يبه الله يخليك اجلس و ارتاح
أم غلا : ي اخوي اهم شيء صحتك ..

أبو خالد جلس وي دوب يتنفس..
يارا مدت له كاسة موية : يبه اشرب..
أبو خالد اخذ الكاسه : نشف ريقي..

أم خالد جلست وهي تبكي..
أم غلا مسكتها من كتفها : رح يفهم غلطه ورح يصححه .. م تدرو انه هالضربه هي يلي بتصحيه..

غلا : سلطان حاس بغلطه .. وعالج الغلط بغلط.. بس هذا الشيء م يمنع انه فاهم لكل شيء.. برأي اتركوه هالفتره لحاله.. اوقات الانسان يمر بفترة صعبة.. يكون محتاج يعرف نفسه اكثر .. محتاج لفترة ينعزل فيها عن العالم .. عشان يكتشف نفسه .. سلطان ورا هالقناع في انسان طيب انسان حنون .. يمكن مر بفترة صعبة او فترة عجز يفهم نفسه او يفهم سلاف لحتى وصل لهالمرحلة ..
خصوصا كل شيء صار وقت غضب ..
برأي م ندخل بينه و بين سلاف.. نحنا واجبنا بس ننصحهم وندلهم ع الطريق الصح..


خالد شاف لها و ابتسم " انتي اجمل عطايا ربي.. فخور فيكي لدرجة م اقدر اوصفها "

عبدالله : كلام غلا صح
يارا : ايه يبه.. الله يخليك لا تتعب نفسك.. ترا صحتك تسوا الدنيا و م فيها..
بكت.. وبسرعة قامت وحضنته..

أبو خالد ضمها لصدره اكثر..
يارا وهي تبكي : الله لا يحرمني منك

أبو خالد كان يفكر ب أخوه أبو حمد.. كيف مشاعره الحين.. والله لو واحد يمسك شعره من بناته ليذبحه ..

أم خالد : عن اي طعنه تكلمت ي أبو خالد ؟؟ وش صاير ؟؟

يارا بلعت ريقها من الخوف.. شافت لأبوها : يبه

أبو خالد : مفكرتيني م ادري!! انتي بنتي ولازم اعرف كل شيء يصير لك.. مو انه مو واثق فيكي.. لا.. لانه اخاف عليكي من الهواء الطاير.. انتي بنتي و مكانك بين رموش عيوني ..
جاني اتصال بنفس اليوم يلي انطعنتي.. كنت منتطرك تكلمينا.. بس احترمت قرارك..
و وصيت المستشفى عليكي وخص نص الدكتور يلي اهتم فيكي..

يارا نزلت دموعها : كنت خايفه اقولكم.. بس والله م كان بيدي.. يبه سامحني

أبو خالد هز راسه : اهم شيء انك بخير .. بس الواحد م لازم يتسرع .. حتى لو كنتي تحمي وليد

يارا : وعد م اعيدها..

أم خالد : قولو لي وش صاير..
أبو خالد : احكيلهم ي خالد..


جناح سلطان..
دخل الجناح.. سكر بالمفتاح..
دخل الغرفة ورمى نفسه فوق السرير..
نام ع بطنه وهو يبكي.. ثواني ونام من التعب!!



قصر أبو حمد .. الصالة..
حمد دخل هو و راكان ومعاهم سلاف..

سحر و ريم وقفو وراحو سلمو عليها..
سلاف كانت ساكته و م ردت..
بعدت من حضنهم .. وشافت ابوها واقف..
وكأنه يقولها سامحيني..
أبو حمد فتح يداته لها.. سلاف جرت و ارتمت بحضنه..

أبو حمد : الحمدلله ع سلامتك ي بنتي
سلاف بكت وهي بحضنه : بابا
أبو حمد بعدها من حضنه ومسح دموعها : لا تبكي .. بعد اليوم كل شيء رح يتغير..

سلاف وهي تبكي : تعرف انه كان ولد .. كنت رح سميه ع اسمك عبدالعزيز..

أبو حمد فهم انه تتكلم على ابنها.. مسح على شعرها : ربي بيعوضك ب أحسن منه ي يبه .. هذا رح يكون شفيع لك يوم القيامة..

سلاف تعلقت فيه اكثر و تبكي ..
حضن أبوها كان ملجأها من الواقع المر.. كان أمان ‘ دفئ ‘ حنان .. حضن الأب وطن..
لا يمكن يقارن ب أي حضن 💜

سحر و ريم نزلو دموعهم وهم شايفينها تكلم ابوها بوجع.. وكانها تشرح له مدى وجعها..

حمد غمض عيونه وهو يشوف اخته مثل المكسوره و مو قادر يسوي لها شيء!!

راكان كان شايف لها ويتذكر سلاف القديمة كيف كانت تزرع البهجه بهالبيت.. طلعت منه وهي تضحك.. رجعت وهي تبكي وموجوعه لدرجة كبيره!!



قصر أبو وائل..
تركي كان نايم بجناحه.. لانه م نام الا الفجر.. جالس يكلم غرام..

الصالة..
أبو وائل : سلاف طلعت ولا لسه
رولا : ايه عمي طلعت.. ريم الحين كلمتني..
أم وائل : الله يعينها و يصبرها
رولا : آمين ي رب.. م ادري هي و سلطان كيف وصلو لهالمرحلة!! كان مافي منهم!!

أبو وائل : ي بنتي الحياة بعد الزواج غير.. تتعرفي على شريك حياتك اكثر.. اوقات يكون في تفاهم واحترام.. و اوقات نفتقد هالشيء.. ولو افتقدناهم الحياة تصير كلها مشاكل..
يصيرو الطرفين م يتقبلو بعض بأي طريقة ..

وائل : والظاهر هذا يلي صار معاهم..
رولا : الله يهدي بالهم..
كلهم : آمين..


قصر أبو حمد..
سلاف طلعت جناحها.. وقالت لهم تبغى تنام.. و م تبغى تشوف احد..

حمد وقف : انا رايح الشركة..
راكان : وانا كمان..
أبو حمد : الله يوفقكم..
سحر قامت ورا حمد.. ولحقته ل برا : حبيبي
حمد لف لها : نعم
سحر : وش ذي نعم .. وين حمد الرومنسي
حمد ابتسم : والله حمد مو طايق نفسه
سحر بدلع : هذا نفسه.. بس و سحوره
حمد : هههههههه
سحر : ايه اضحك.. لا تحرمني من هالجمال
حمد باسها بخدها : انتبهي لنفسك..
سحر : وانت بعد حبيبي.. ولا تسوي مشاكل بالشركة..

حمد فهم قصدها : وش قصدك ؟
سحر : والله انت عارف وش قصدي.. بس قلت اعطيك نصايح

حمد : شكرا ع نصايحك الحلوه..
سحر : مافي داعي تشكرني .. هذا واجبي حبيبي
حمد : الله يكثر من امثالك
سحر : ههههه.. آمين..
حمد مشي وفتح باب السيارة..
سحر : حمد
حمد لف لها..
وسحر عطيته بوسة بالجو..
حمد ابتسم وباسها ..وطلع السيارة.. اخذ نفس.. كم يحب هالبنت.. لدرجة انها تغير مزاجه بثانيه.. شغل السيارة ومشي..

سحر اخذت نفس وهي مرتاحة.. دخلت الصالة وشافت ريم جالسة..

سحر : وين عمي ؟
ريم : طلع عند عمتي
سحر جلست : امس كان يوم مو طبيعي
ريم : ايه والله..
سحر : يارا حكت لي نسيتو جوري و بشرى بالمزرعة
ريم : وهذي قصة ثانيه.. لو تشوفي عبدالله كيف عصب علينا ..

سحر : ههههه.. والله معاه حق بشرى حامل
ريم : ايه والله.. الله لا يعيد امس..
سحر : والله انا تعقدت من المزرعة
ريم : والله كلنا..
سحر : ريمو اي شهر انتي الحين ؟
ريم : دخلت بالرابع
سحر : تحسي بحركة البيبي ؟
ريم : تصدقي غلا سالتني نفس السؤال بالمزرعة.. بس م احس فيه!!

سحر : هم يقولو يكون مثل النبض ..
ريم : ايه بداية الثالث.. كنت احس نفس الشيء بس الحين لا.. وانتي متى بتروحي وتعرفي جنس البيبي..

سحر : كنت ابغى اروح اليوم .. بس تعرفي الظروف..

ريم : يلا بنروح انا وياكي بعد بكرا وش رايك .. انا رح شوف البيبي 3d

سحر : الملون ؟؟ مرره حلو
ريم : وانا متحمسه!!!


قصر أبو خالد.. الصالة..
أبو خالد طلع ينام.. لانه صاحي كل الليل ..
عبدالله وقف : يلا فهد نطلع الشركة..
أم غلا : الله يوفقكم ي رب..

خالد : وانا جاي عشان اشوف حمد..
غلا : بس انت تعبان !!
خالد : رايح بس عند حمد وبرجع..
غلا : اوكي .. بس لا تتعب نفسك..
خالد ابتسم لها : ولا يهمك..

وطلعو كلهم متوجهين للشركة..

يارا شافت جوالها يرن.. وابتسمت انه وليد.. وقفت : عن اذنكم..
وطلعت جناحها.. ردت بسرعة : الو

وليد : فديت هالصوت وراعيته
يارا ابتسمت : كيفك لودي
وليد حس في شيء من صوتها : حبيبتي صاير معاكي شيء ؟

يارا تنهدت : قول وش الي م صار..
وليد عقد حواجبه : خير وش صاير..
يارا بدت تحكي له كل شيء..


بالصالة..
أم غلا وهي تكلم بشرى : روحي نامي فوق.. عشان ترتاحي

بشرى : تسلمي خالتي والله انا مرتاحة
غلا : الا جد وش سويتو بالمزرعة ؟
جوري : بالمختصر حسيت انه انا يلي اولد

كلهم ضحكو عليها..
غلا : ليش
جوري : كانت تبكي و وجهها يعرق.. وانا م اعرف وش اسوي بهاللحظة..

أم خالد : الحمدلله عدت على خير
بشرى : ايه والله خالتي.. الحمدلله يلي جوري كانت معاي..

جوري ابتسمت لها : ولا يهمك انا معاك دايما..

أم غلا ابتسمت لهم بحب.. انهم يحبو بعض.. ويتعاملو مثل الخوات..

أم خالد : انا بروح اشوف سلطان
غلا : لا خالتي.. اتركيه لحاله
أم خالد : والله خايفه يسوي شيء لنفسه!!
غلا : صدقيني خالتي م بيسوي شي.. ترا سلطان محتاج يجلس مع نفسه اكثر مننا ..

أم خالد هزت راسها : الله يهديه.. وين كان و وين صار!!

غرام : خالتي لا تتعبي نفسك بالتفكير.. كلنا نغلط.. ومافي احد معصوم عن الغلط ..

أم غلا : والله حاسه فيك.. قلب الأم غير.. بس برأي اتركيه يتعلم من غلطه..

أم خالد هزت راسها : خير ان شاء الله..



فيلا طلال..
سمر كانت جالسه هي وسوسن بالصالة..
سوسن م راحت الشركة مالها خلق دوام..

سمر : كيف سلاف تطمنتي عنها ؟
سوسن : كلمت ريم من شوي قالت انها بغرفتها .. وقالت بتنام

سمر : الله يصبرها..
سوسن : آمين .. من وين تلاقيها!! مين كان يتوقع هي و سلطان يوصلو لهالمرحلة!!

سمر : هذي الدنيا.. تحمل المفاجئات دايما!!!


بالشركة..
خالد دخل بكل هيبته وهو مبتسم..
كل الموظفين وقفو.. وسلمو عليه..
هذي اول يوم يروح الشركة بعد غياب طويل..

خالد سلم عليهم وتوجهه لمكتب حمد..

هاجر شافته وحست انها بتطير من الفرحة.. بسرعه تقدمت لعنده : الحمدلله ع السلامة خالد ..
خالد ابتسم لها : الله يسلمك..
هاجر : بديت دوام ؟؟
خالد : لا.. بس جيت عند حمد..
انتي طمنيني كيف الشغل.. وكيف حالك ؟؟

هاجر م صدقت سأل عنها.. ابتسمت : تمام الحمدلله.. انا جيت مرتين للقصر وم كنت موجود

خالد ابتسم لها : مو مشكلة.. تعرفي الدنيا اشغال..

جاسر كان شايف لهم واتقدم..
مد يده ل خالد : الحمدلله ع السلامة خالد
خالد وهو يسلم عليه : الله يسلمك ي رب.. شخبارك ؟

جاسر : تمام الحمدلله .. انت كيف حالك ان شاء بخير ؟ وكيف غلا!!!

خالد قبض يده.. وبين عليه هالشيء ..حس بالغيرة عشان نطق اسم غلا : بخير الله يسلمك.. ومدام غلا بخير..

جاسر ابتسم وحس بالنصر انه قدر يغيضه ب اي شيء : عن اذنك ومشي..

خالد لف ع هاجر.. و مشي لمكتب حمد ..
دق الباب ودخل..

حمد وقف : هلا والله.. وانا اقول ليش الشركة منورة..

خالد سلم عليه : منوره فيك حبيبي..
حمد : تفضل تفضل..
وجلسو الأثنين فوق الكنبة..

حمد : وش هالزيارة المفاجئة ؟؟لا تقول رجعت لدوام!!

خالد ابتسم : لا م رجعت.. بس جيت اتطمن عليك بعد يلي صار امس..

حمد اخذ نفس : وين سلطان ؟؟ جاء الشركة ؟
خالد : لا.. اساسا رجع البيت من شوي..
حمد : مو قادر استوعب الشيء يلي سواه!! انت لو شفت سلاف كيف كانت اليوم .. وطلع البيبي ولد..

خالد : ولد!! والله سلطان الثاني لو تشوف بس حالته.. ولا أبوي السكر ارتفع عنده.. والوضع مكركب..

حمد : صدقني ل خلي سلطان يدفع ثمن هالشيء!!

خالد : حمد ولي يسلمك اترك سلطان بحاله.. يكفي ابوي اليوم اعطاه حقه.. وغير كذا نحنا م نعرف شيء..

حمد : خالد انت تعرف انك ااكثر من اخ وصديق بالنسبة لي.. ومافي شيء يهز صداقتنا.. بس بليز الشي يلي بيني وبين سلطان خليك بعيد انت

خالد : انت ضربته بالمستشفى وهالشيء م يصير نحنا من متى نمد ايدينا على بعض ي حمد!! ابوي اليوم عطاه حقه..
وحالته حاله.. خلص اتركوه هو سلاف لحالهم يحلو مشاكلهم..
شوف سلاف اختي مثل ماهي اختك وانا م ارضي احد يمسك شعره منها .. بس الوضع وصل لمرحلة انه مافي شيء بيدنا نسويه..

حمد هز راسه : خير ان شاء الله.. بس وينه الحين ؟

خالد : بالبيت مسكر ع نفسه و م يبغى يشوف احد..

حمد : الله يعدي هالأيام ع خير!!!




اليوم الثاني.. الساعة 9 صباحا
قصر أبو حمد..
جناح سلاف..
كانت جالسة فوق الكنبة.. لسه صحت من النوم من شوي
مسكت جوالها.. وفتحت الصور..
بدت تشوف صورها هي و سلطان.. كل الجوال صورها هي و سلطان..
رمت الجوال ع الأرض..
غمضت عيونها بقوة وهي تتذكر يوم المزرعه.. حطت يداتها ع اذانها.. وكلمات سلطان تطن ب اذونها!!
انتي مو احسن منهم!! ي ليت جلست ع الماضي ولا تزوجتك!! اقدر اجيب بدالك عشره مو وحده!!
واخر كلمة حست قتلت كل شي «انتي طالق!! طالق.. طالق .. طالق.. طالق.. طالق »

هالكلمة كانت تتردد كثير عند سلاف.. بعدت يداتها بقوة.. وصرخت بكل صوتها : سلطااااااااااااااااااان..

وقامت بسرعة كانت تكسر كل شيء حواليها .. وتردد كلمة : سلطان.. سلطان.. سلطان!!!

يلي بالصالة سمعوها و بسرعة طلعو جري..

راكان فتح الجناح وبسرعه دخل غرفتها.. شافها مثل المجنونه تكسر وتنادي اسم سلطان..
بسرعه رح مسكها وحضنها : سلاف سلاف اهدي..

سلاف كانت ترتجف وتبكي وتردد : الله ياخذك ي سلطان دمرتني.. ليه!! ليه!!

ريم وسحر نزلو دموعهم .. من منظرها.. كان مبين عليها الألم والوجع..
حمد خبط الباب بقوة ومشي جناحه..

أبو حمد كان واقف وشايفها تبكي وتخبط ب راكان .. وتردد اسم سلطان ..
تقدم لعندها.. بعدها من حضن راكان.. ومسك يدها : تعالي ي ينتي.. وجلسها فوق الكنبه..

شاف لهم : معليش تتركونا لحالنا..
هزو راسهم و طلعو من الجناح..

سلاف كانت تمسح دموعها ب اطراف اصابعها..

أبو حمد حسه قلبه يتقطع ع بنته.. شاف لعيونها بحب : سلاف بنتي .. ادري انك الحين عايشه وجع كبير.. وجع م تقدري توصفيه..
انخذلتي من الانسان يلي تحبيه.. وخسرتك طفلك..

سلاف قاطعته : ليش ي يبه!! ليش يصير فيني كل هذا !

أبو حمد : لا اعتراض على حكم الله ي بنتي.. هذا قدر ونحنا مجبورين نعيشه.. مهما كان صعب صدقيني رح يجي يوم وننسى كل اوجاعنا.. كل شيء رح يصير مجرد ذكرى..
خلي ايامنك بربي كبير.. ابدأي استعيدي صحتك.. وابدأي كل شيء من جديد.. خلي سلطان مجرد ماضي و ولد عمك فقط ..

حاولي تنسي.. او ع الاقل تذكري الجانب الايجابي مو السلبي..
كل واحد فينا عنده جانب ايجابي وجانب سلبي.. وسلطان عنده جانب ايجابي ..
م راح اقولك اكرهي هالانسان لانه واحد نذل و م قدرك..
لا ي بنتي.. رح اقولك فكري بالشيء الايجابي بالاشياء الحلوه.. بس مو الحين.. لانه انتي الحين وقت غضب وم رح تقدري تفكري صح.. الانسان م يتخذ قراراته وقت غضبه..
عشان كذا توكلي على الله.. و لا تفكري بأي شيء .. حاولي تشغلي نفسك ب اي شيء..
لانه التفكير ياكلنا اكل م بفيدنا ابدا ..

بالنسبة ل سلطان ابغى اسالك كم طلقك ؟
سلاف : طلقه وحده

أبو حمد : اجل الحين يقدر يرجعك ب اي وقت.. بس لا تنسي انه انا معاكي وسندك فهالدنيا.. خلي سلطان للأيام..
صدقيني ي بنتي ربي م يترك احد بدون عقاب .. واصعب و اوجع عذاب.. عذاب الضمير 👍 ولازم تعرفي انه دموعنا هي حصاد جروحنا وهمومنا.. و دموعنا هي يلي تداوينا..

سلاف حضنت ابوها : شكرا بابا
أبو حمد وهو يمسح ع شعرها : بس تصيري احسن.. طلعي سيارتك من الكراج.. وبدأي شغل بالشركة اذا تحبي..

سلاف ابتسمت من بين دموعها : شكرا.. بس انا ابغى افتح مشروع لحالي.. بس حاليا محتاجه ارتاح واجلس مع نفسي.. م ابغى اشوف احد..

أبو حمد ابتسم لها : تذكري انه انا معاكي دايما.. وداعمك بكل خطوة.. انتي عين من عيوني .. ولا تفكري انه يوم من الأيام بلف واعطيك ظهري.. دام انا اتنفس بهالحياة ف انتي عايشه بين رموش عيوني..
وانا كنت ملاحظ انه فيكي شيء من عيونك.. وتغيرتي كثير.. بس م حبيت اتدخل..

ي بنتي الأباء والأمهات يحسو ب اولادهم من رمشة عيونهم.. ويحسو بوجعهم .. وبكل شيء..
ربي م يحرمني منك ولا من اخوانك.. وان شاء الله اشوفكم دايما ب أعلى المراتب


سلاف : الله لا يحرمني منك ي تاج راسي 💜

الأب ،
هو الأنسان الذي لا يقارن ب احد .. هو الظهر الذي نستقيم عليه ولا يمكن ينكسر او يميل ..
الأب هو الأمان ..

#بالحب_نرتوي


قصر أبو خالد..
جناح خالد..

دخل الجناح ولقاها بالصالة جالسة فوق الكنبة.. كانت لابسة قميص لحد الركبة باللون الأبيض.. و رافعة شعرها بطريقة عشوائية .. حاطة رجل فوق رجل..
و بيدها صحن فشار..
رفعت عيونها وشافته : خالد

خالد خق ع شكلها و حلاوتها.. تقدم لعندها وجلس بالكنبة المقابلة : هلا والله

غلا ابتسمت : وينك للحين ؟ مو ع اساس رح تشوف حمد و راجع ؟

خالد غمز لها : اشتقتي لي ؟
غلا طلعت لسانها : نو
خالد ضحك بصوت ع شكلها : هههههههه.. بزر والله..

غلا لفت ع التي في : حلو والله انه اكون صغيرة..

خالد قام و جلس جنبها.. حط يده ع كتفه و سحبها شوي للحضنه : كيف الحلوه ؟!!

غلا رفعت راسها : بسم الله.. انت كذا طبيعي ؟متقلب المزاج ؟

خالد اتنهد من قلب وهو يناظر عيونها : انتي السبب ❤

غلا ارتبكت من نظرة عيونه.. رجعت راسها ع صدره.. غمضت عيونها وهي تردد كلمة انتي السبب!!



مر بقية اليوم على خير..
سلاف بالغرفة م طلعت .. واساسا تنام كثير من المسكنات يلي تاخذهم..

سلطان مسكر ع نفسه وم يبغى يشوف احد!!

ي ترا بكرا وش بيصير!!
بينقلب الفرح ل حزن !!
احداث كثيرة و مشوقة وجديدة ب انتظارنا..
بتمنى لكم قرائة ممتعة 💜

البارت الجاي غدا

الرد باقتباس
إضافة رد

بالحب نرتوي/بقلمي؛كاملة

الوسوم
بالحب , نرتوي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
واعتصم دائما بالحب بنــت فلسطيــن ارشيف غرام 1 31-08-2018 12:33 AM
كره مغلف بالحب ِAmyLee خواطر - نثر - عذب الكلام 4 20-10-2016 11:23 PM
رجمونا بالحب وسرقوآ راحة بالنا ! مناجآت راهب خواطر - نثر - عذب الكلام 24 14-07-2015 10:22 PM
يوم الله بلاني بالحب حبيت طفله أرنوبتية روايات - طويلة 0 21-03-2015 09:57 PM

الساعة الآن +3: 12:57 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1