غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 07-05-2019, 08:52 AM
الكاتبه سيلا الكاتبه سيلا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ليت قلبك فيه من عودك ليان/ بقلمي


ليت قلبك فيه من عودك ليان
( part 8 )
|
|
{ الرياض ، الساعه الرابعه عصراً }
بميدان القوات ..
بالساحه الكبيره جداً ، مساحه بمد النظر واللتي ينتشر فيها ابراج للتدريبات وحبال متعلقه بها ، احياء سكنيه وهميه للتدريب ، شباك منتشره للتسلق ..
وقف ماجد بنظارته الشمسيه ماتتحمل عيونه النظر المباشر للشمس ، بٰـ تيشرته الاسود واللي يبرز عضلات جسده اللذي نتج عن تدريباته منذ دخوله للعسكريه ، شاد حيله بالتدريبات والمدربين معه والجنود وراه ، جنود يفوق عددهم المئه واكثر
اصوات قنابل وهميه ، ارض غير مستويه ، دخان لتشتيت الرؤيه ، شمس تكاد تحرق اجسادهم من شدت الحراره ، شمس الرياض الحبيبه حرارتها لايتحملها الا من فداء بروحه للوطن ..
هتافات بصوت واحد وكانهم جسد واحد : عزيمه ، قوه ، فخر
ماجد وهو ينظر للطريق امامه ويركض
يتصور قدامه المخربين لهذا الوطن ، الفئات اللتى انتشر فسادها في الوطن والتي امتلكت عقول بعض شباب الامه
كل هالتعب يهون فداء للوطن ، كل هالتدربات والمشقه تهون امام حماية الوطن
اخذ لفه كامله ع الميدان بكبره
وقف ورفع يده : اسستراحه
الجنود تساقطو على الارض الحاره من شدة التعب لايشعرون بحرارتهاا
ناظر ماجد للي تساقطو ولايزال عدد هائل يقف بصلابه
وكان هذا التعب قد اعتادو عليه
قرب ماجد يرمقهم بنظره : تعبتو
واحد يحاول يعتدل بوقفه ماسقط من التعب ولكن الالم بـ صدره زادت عليه
استند بيده على الارض الحاره
ووقف وناظر بماجد : ماتعبت لكن المرض خاني
ماجد ناظر فيه بجديه : شفيك
ابتسم الجندي وبملامح شاحبه وزادها سمار بشرته اللي تغير بفعل الشمس والتدريبات القاسيه اللي افقدهم اوزانهم : ولاشيء سيدي
ماجد : تكلم اذا تعبان نعفيك
الجندي ابتسم : مايوقفني التعب عن هذا الوطن
ماجد : معك قلب ، فيك كتمه ، مستحيل اخليك تتدرب وانت تعبان
واحد من الجنود ويعرف زميله زين انه ماراح يقول تعبان وبيواصل تدريب : سيدي ماجد مريض بالقلب
ماجد لف بصدمه : قلب
ماجد الجندي : الام خفيفه وتروح
ماجد : وسميي بعد والله ماتكمل تدريب لتروح تريح وبرسل لك ممرض يكشف عليه
بتعب واضحه بوجهه لكن يقاوم : لا والله ماله داعي انا بخير
ماجد : انت شايف حالك حتى مافيك حيل توقف ، يلا بأمر روح ريح
اطاع الامر الجندي واتجهه للغرفه عشان يريح
ماجد ناظر للباقين : اللي تعبان يريح من الحين قبل نواصل التدريب
كلهم بصوت واحد : كلنااا مستعدين بنواصل تدريب
ابتسم ماجد : صقور نايف ونضرب الإرهاب ولانهاب الخصوم
في حزة الاخطار نطحن عداهاا
كلهم مع بعض دقو التحيه العسكريه
وتشكل صفوفهم من جديد عشان يواصلون تدريبات
في العسكريه مافي وقت للراحه المملكه بحاجة رجالها
يتحملون التعب والقسى والشقا عشان الممكله الحبيبه
ماجد ببتسامه : انتم فخر الوطن .
|
|
في بيت { عبدالعزيز }
جالسه الجده بالصاله ع الارض
ود نزلت ، وشافتها : جده وش مجلسك بالارض اجلسي ع الكنب
الجده وهي مشغوله بشيء بيدهاا
ود : جده اكلمك
رفعت راسها جدتها : الخيط الاسود اللي قلت جيبه وينه
ود اشرت على نفسها : قلتي لي انا
رفعت عصاها الجده بعصبيه : وانا احتري من من اليوم قومي جيبيه
ود : من وين اجيب لك
الجده : دوري قومي بسرعه
ود قامت تقول للخدامه تدرولهاا وطلعت لغرفتها
نزلت ديناا وجلست معهاا باست راسهاا : شحالها ست الحسن
الجده ابتسمت لها : بخير شحالك انت
دينا : زينه ، وش تسوين
الجده : اخيط برقعي اللي قطعه نياف
دينا : نياف قطعه
نياف كان توه داخل للبيت وسمع الحديث : علامي
دينا : جدتي تقول انك قطعت برقعها
نياف شهق : اناا
الجده : ايه اخوك نياف يوم الاعبه
نياف ابتسم
دينا : الحين انت نواف ونياف باقي صغير ماكبر وضحكت
الجده : تعال اقعد تقهوى
جلس نياف قدامهاا { نياف وديناا ، يجتمعون بالصفات ، الطيبه والرحمه ، عكس عهود و ود ، الكبرياء والغرور } .
|
|
{ بيت علي }
جالسين بالصاله
فراس : نقلت شغلي هنا وببدا من بكرا بأذن الله
ريتال : انا ابي اشغل نفسي بشيء بس مو عارفه
امها : افتحي محل ملابس ، او صممي ازياء باسمك
بتال : افتحي لك بوتيك
ريتال بتفكير : والله جد يبيلهاا
فراس : اسالي البنات بيفيدونك
بتال : جدتي وينها
فراس : وصلها ابوي لبيت عمي عبدالعزيز
بتال : بروح اطلع مع نياف مشتاقله
ريتال : طيب اخذني معك
فراس وقف : تبين شيء يمه
امه : وين
فراس : بروح اشوف الشغل
امه : زين انتبهلك
بتال : وانا ولد البطه السوداء ترا بطلع قولي لي انتبهلك
ضحكت امه : وانت انتبهلك بعد
ريتال : يلا
بتال : انتظرك بالسياره لا تاخرين . وطلع
دقايق وركبت ريتال مع بتال
بتال كان يكلم نياف : وينك يالطعس تطلع معي
نياف : عند جدتي مرني اجل
بتال : جايك بالطريق
نياف : يلا
سكر جواله
دينا : مين
نياف : بتال الامريكي
ضحك ديناا : لايسمعك يقلب الدنيا عليك
نياف : توه يقول الطعس شكيك صراحه حسبته مو بتال
دينا ضحكت : كان قلت يجيب ريتال
نياف : هذي تطلع لك من تحت الارض اقوم الحين القاها طالعه بوجهي
ضحكت دينا : حرام عليك حليله
نياف يقلدها بدلع :اسمي ريتال ، يكسر الياء ويمد الالف
ضحكت دينا :خلاص لاتحش
جدته ضحكت وهي ماتدري وش الموضوع ضحكت لضحكهم
دينا : ياجعل هالضحكه دايمهه
ارسل بتال لنياف : انا عند الباب
قام نياف باس راس جدته : انا طالع يمه تبين شيء
جدته : سلامتك
اخذ نياف جواله وقام طلع وهو يرد على بتال : جايك يالطعس
ماحس الا بالضربه بكتفه وجواله طاح
شهق ورفع نظره
شهقت : اخخخخخخ
ناظر بجواله : ججججوالي
ونزل ياخذه
ريتال : حاسب كسرت كتفي
نياف يناظر بجواله : حاسبي انتي
وطلع بدون مايناظر لهاا
ريتال دخلت ؛ اوووف متغطرس
دخلت الصاله شهقت دينا لما شافتهاا
وضحكت : والله صدق نياف
ريتال : شفيك
دينا تضحك : لا جدتي قالت سالفه
باست راسهاا ريتال وجلست : وين البنات
دينا : فوق ، نادت على ساندرا
الخدامه : يسسس
ديما : روحي نادي عهود و ود قولي ريتال هنا
هزت راسها الخدامه وطلعت .
|
|
{ في شوارع الرياض }
بتال وهو يسوق : يَ ولد ترا ناسي شوارعهاا اذكر هالمبنى ماكان فيه
نياف اللي طول وقته يدله ع الطريق : ايه الرياض تتطور بسرعه شعرفك انت
بتال : طيب يمين ولا يسار
نياف : سفط سفط على جنب خلني اسوق افتر مخي من كثر ماتدور على الدوار نفسه
ضحك بتال : طيب اصبر
وقف على جنب ونزلو تبادلو الاماكن
نياف : اي الحين تمام ، نروح للتحليه
بتال : قيدام .
|
|
برلين { 3:50 }
دخلت عريب للغرفه تصحي نواف
نواف بثقل ؛ همممم
عريب جلست ع السرير : نواف قوم ابي السوبر ماركت
فتح عينه : سوبر ماركت الحين
عريب : اي مشتهيه حلى وناقصني مقادير
نواف بصدمه : تقوميني من النوم عشان حلى
عريب : اصلن جاء وقت صلاة العصر
نواف : ماشبعت بنام
عريب : من الصبح نايم حتى ماتغديت
قام يمسح وجهه : زين حطيلي غداء
واكتبي اللي تبينه فيما اصلي
عريب : زين وقامت للمطبخ
بعد وقت
طلع نواف اتجهه لمطبخ
عريب لفت على دخلته: هذا الغداء وحطت الورقه قدامه وذي الطلبات
جلس ياكل ورفع الورقه باصبعه يناظر بالمقادير : وش بتسوين
عريب واقفه ترتب المواعين : بسوي قهوه وحلى من زمان عنهاا
نواف : زين
بعد ماخلص غداه نزل للسوبر ماركت
يشتري
جاته رساله : اذا فاضي قابلني الحين
نواف طلع جواله من جيبه ورد : اي ارسل العنوان
# : ***** انتظرك
نواف حاسب وطلع لشقتة نزل الاغراض مستعجل : عريب هذي الاغراض وانا طالع عندي شغل
عريب طلعت من المطبخ مامداها تفتح فمها الا سكر الباب وطلع
عريب اخذت الاغراض : وش شغله ذا اللي طلع فجاءه مر الوقت في ما جهزت عريب القهوه
اخذت جوالها وارسلت له ؛ مطول؟!! ظهر لها صح رمادي ، لوت شفتهاا
وجلست تطقطق بجوالهاا
دخلت ع قروب خواتها تسولف ؛ هي احد هنا
وعد ردت : يس انا
عريب : شحالكم
وعد : نحمد الله شحالك انتي
عريب : زينه وين البنات
وعد : نجود بالغرفه تنظف ورحمه بالمطبخ
عريب : وانتي وش تسوين 😏
وعد : اسولف معك ياقلبي 😝
عريب : ههههههههههههههههه الزبده شلون الجميع
وعد : كلنا زينين ونهبل بعد
عريب : انينينينييي
وعد : بالله صوري لنا الاجواء عندك شلون
عريب : حلوه وتهبل
وعد : قلت صوري 🙄
عريب اتجهت للبلكونه وطلعت اخذت لها كم صوره وارسلتها : تبين صور الشقه ولا تكفيك ذي
وعد : مب شينه نعيش الاجواء
قامت عريب تصور وترسل
واخذتهم السوالف .
مر العصر والمغرب والعشاء
و نواف مابين ولا وصله كلام عريب
اتصلت ماجاها رد : مب معقوله وينه مارجع
وقفت تدور بالشقه وكل مرا تطل من البلكونه يمكن تلمحه
القهوه بردت والحلا بالثلاجه مالمسته .
الساعه 12:00
بدات السماء تمطر وقطرات المطر تتجمع ع الشباك
صوت البرق والرعد يزيد
وقفت عريب تناظر للشباك اخذت معها وشاح تغطي فيه نفسهاا عن البرد
تناظر للشارع والناس تركض تتخبى عن المطر
تنهد ناظرت باللساعه : يالله وينك يَ نواف
اتصلت للمره 22 لهذا اليوم ولا رد يجيها
لكن هالمره جاهاا خارج نطاق التغطيه
ظلت واقفه تنتظر .
مر الوقت والساعه تشير على 2:30
عريب جالسه لامه رجولهاا لصدرهاا ومنزل راسهاا
تنهدت : وين يكون راح
خطر ببالها انه راح يشرب شتت تفكيرها : مابي اسيء الظن قامت واتجهت للمطبخ اخذت مويه وقطعت تفاح ورجعت قابلت للبلكونه تاكل وتناظر بالمطر : معقوله زحمه سير وماقدر يجي . او يمكن مشغول
ناظرت للجوال : ليه خارج النطاق معنااها راح مكان بعيد او انقطعت الشبكه
ظلت تأكل وهي غارقه بتفكيرهاا
فجاءه انقطعت الكهرباء شهقت بخوف
اتجهت للبلكونه وناظرت بالشارع كله طافي
تنهدت براحه اتجهت للمطبخ يمكن تلقى شموع
لكن خاب ظنهاا
ناظرت بشحن جوالهاا : يالله باقي 35٪‏ يطفى علي الحين واقعدبهاا
اتجهت لغرفه نواف دخلت وهي تنور بجوالهاا
شافت اللاب توب ع السرير وجنبه اوراق
جلست مسكت الاوراق بيدهاا ، تنور عليهاا : اش ذي
صفقات معاملات اسم ابوه بكل صفحه واسماء ثانيه
رجعت الكهرباء اشتغلت / تنهدت براحه
نزلت نظرها للاوراق ، ضيقة نظرهاا تقراء
ارقام حسابات ، ومبالغ مدفوعه
عريب تحاول تفهم شهقت وهي تركز بالمبالغ : خير وش ذا المبالغ الكبيره ، وعليها فوايد
كملت تقراء : يعني الشركه تشتغل بنقل البضايع والسلع من الخارج
شهقت وهي تركز ع سطر فيه مبلغ : معقوله يتعاملون بالربا، لا مسستحيل
رفعت ورقه ثانيه وهي تشوف صفقة تهريب ممنوعات
: لا لا عمي عبدالعزيز مستحيل يسوي كذا شلون ربا وتهريب
شهقت : وابوي معه ، يالله وش اللي قاعد يصير هذا معناتها ان دخل الشركه حرام
جمعت الاوراق وحطتها باللاب توب وسكرت عليهاا ، وقفت وهي تمسك راسها : عقلي معاد يستوعب اكثر ، ابوي مستحيل يتعامل بالربا
حطت يدها ع خصرها ويدها الثانيه رفعت قصتها : يعني نواف تزوجني عشان ينتقم ولا عشان ايش بالضبط ماني فاهمه شيء
مسكت جوالهاا واتصلت بنواف نفس الشيء خارج التغطيه
رمت جوالها ع السرير وجلست بحيره .
|
|
{ الصباح ، بالرياض }
جالس ابو عريب يفطر مع بناته
نجود مدت عليه فنجال الشاهي
وعد : يبه شرايك نطلع العصر نتمشى
ابوهاا : وين تبين
رحمه : البر يبه
وعد : لا حرام عليك سمرناا من البر نبي الحديقه
نجود : صح الحديقه احلى
ابوهاا : ابشرو
وعد صاحت : ياعممري يابوي يلوموني فيك
امها : اجل جهزن اشغالكن قبل يأذن العصر لا مافي مرواح
رحمه : ابشري من الحين نجهزهاا
دق جوال ابوهم
رفعه يقراء الاسم : ماجد غريبه متصل هالوقت عسى خير
نجود من سمعت الاسم تمالكت نفسهاا من الرجفه
كل ماتذكر الموقف ترجف
ابو عريب : هلا والله .... بخير الحمدلله ... انت شلونك .... الله يجعله .... رقم عريب عسى خير .... زين لحظه
لف لنجود : نجود طلعي لي رقم عريب
نجود بفهاوه : اي
ابوها : ماجد يبي رقم عريب طلعيه بسرعه
ماجد سمع صوتهاا وشتت تفكيره مايبي يذكر شيء
مدت نجود جوالها لابوهاا وعطاه الرقم
ماجد : مشكور عمي
ابو عريب : العفو ...... فمان الله
وسكر
ام عريب : وش يبي فيه
ابو عريب : يقول ان نواف مايرد علي ويبي رقمها عشان يكلمه
ام عريب : عسى ماشر
ابو عريب : ان شاء الله خير .
|
|
{بـ جهه اخرى � بيت عبدالعزيز }
جالسين يفطرون
اسماء : نواف ماتصل عليك
نياف : لا والله له مده ماتصل
اسماء : من راح ماسمعناا صوته ، نواف مب خالي اكيد وراه شيء
نياف : يمه هو يشتغل هناك ويرسلي ايميلات عقد صفقتين مع شركتين المانيه عشان توفر لنا البضايع
رفعت حاجبها : اللي اخبره اصحاب الشركه هم اللي يجون
نياف : مدري عاد
ود : متى بيجي
نياف : قال بيقعد شهر
دينا : بيعيد هناك
نياف يشرب عصير : يمكن
دينا لفت لامها : جدتي وين
امها : مدري
نياف : اخذها بتال البارح
ديناا : اووف ليه مايتركهاا عندنا
ود : لا واللي يرحم والدينك خليها عندهم امس ضربتني وانا ماسويت شيء
نياف : تستاهلين
عهود : يمه ترا بروح للموؤسسه مع عبير عندنا شغل قرب الافتتاح
نياف : انتي وش تشتغلين بالضبط
عهود : فن ديكور ، الظاهر بعقد مع شركتكم عشان تنقل لي بضايع من برا
دينا : وش بالضبط
عهود : باركيه ، اثاث ، ورق جدران ، وغيرها
اسماء : افضل لك
نياف : مب شينه نكلم نواف ونقوله
دينا : النسبه النص بالنص
عهود : اكيد
نياف بمزح : لا معليش حنا نبي نسبه اكبر
عهود : ادور شركه ثانيه احسن
ضحكو دينا ونياف
نياف : يلا انا قايم
امه : انتبهلك
نياف : ابشري ،، فمان الله
ردو : فمان الله .
|
|
كانت نايمه بغرفته ماحست بنفسها لما غفت
فزت على صوت الجوال
سحبته بسرعه بدون ماتطالع بالاسم : نواف
ماجد : عريب
استنكرت الصوت : مين
ماجد : انا ماجد صديق نواف اخذت رقمك من ابوك
عريب : هلا ماجد امرني
ماجد : نواف وينه مايرد على اذا هو عندك عطيه الجوال بكلمه
تنهدت بتعب : لا والله مادري وينه من امس العصر مارجع
عقد حواجبه ماجد : كيف
عريب : امس العصر طلع قال عنده شغل ومن البارح اتصل عليه مايرد ولا رجع
ماجد حس انه بحيره : ماتدرين وين راح
عريب تفرك جبينهاا باصابعهاا : لا والله
صمت دار بينهم لثواني
وكل واحد يفكر وين راح نواف
ماجد : زين ، اذا رجع خليه يتصل ضروري
عريب : ان شاء الله
ماجد : فمان الله
عريب : فمانه
نزلت الجوال مسحت وجهها
ناظرت بالغرفه تنهدت وقامت طلعت لغرفتها
وضت وصلت الفجر .
|
|.
على بعد مسافهٓ من برلين
بأحد الاكواخ القديمه
فتح عيونه بتعب ورفع راسه شاف ان الشمس يتخلل شعاعها مع الفتحات اللي بالكوخ
ناظر ملابسه باقي مبلوله ويحس البرد دخل بعظامه
رفع نظره للسقف وقطرات المويه تنقط عليه
يبدو ان السقف باقي عليه مويه من مطر البارح اللي استمر لساعااات
تحسس ان على رموشه دم من اثر ضربه فوق حاجبه
تنهدت بتعب وبلع ريقه يحس بجفااف
صرخ : هههههههييي ، احد هنا
ثواني وانفتح الباب
تقدم خطوتين و وقف قدامه : وش تبي اشغلتنا
نواف رفع راسه له : عطشان
ميل فمه بسخريه : ماء مقابل اوراق ، ان كان تبي حياتك
نواف ولازال مصر على كلامه من البارح : مامعي اوراق ولا اعرف شيء وش اللي تبونه مني
ضحك : اضحك بهالكلام على غيري
نواف نزل راسه بتعب ولا رد عليه
€ : لما تتذكر بلغني اعطيك ماء
وطلع تارك نواف
|
|
نرجع بـ الوقت شوي
{امس العصر بأحد الشوارع }
بعد ماطلع من العماره اتجه للعنوان اللي وصله
على بعد شارعين من شقته
وصل وارسل : انا وصلت
ثواني وجاه الرد
# : تمام شايف السياره السوداء اللي قدامك نوع BMW
اركب
نواف : واجهني
# : السياره بتوصلك لي
تنهد نواف وتقدم للسياره انفتح له الباب
اخذ نفس عميق وركب
ناظر بالسواق ورجال جنبه : مين انتم
محد رد > حركو
نواف : وين كبيركم
ايضاً : لارد
نواف : لوين اخذيني
نفس الشيء لا رد
تنهد ووجه نظره للشباك
ماحس الا بالمنديل اللي غطى انفه
ماهي الا ثواني واغمى عليه .
وصلوه للغابه ، غابه ماتبعد عن برلين كثير
دخلوه الكوخ ربطوه بالعمود اللي بالمنتصف
# : اذا صحى عطوني خبر
€ : ابشر طال عمرك
وطلع تارك نواف وراه مربوط ومغمى عليه .
|
الليل الساعه 9:22
فتح عيونه نواف : آآخخخ
كان المكان شبهه مظلم
ناظر بنفسه : وش اللي قاعد يصير ، بافلام احنا
حاول يسحب يدهه ولا قدر
صرخ : ههههههي
حاول مرهه ثانيه ولا قدر
دخل عليه شخص وقف يناظر فيه
نواف : وش تبون مني ليه جايبيني هنااا وين عايشين احنا
$ : عايشين بالمانياا
نواف : وش اللي تبونه
$ : حكيك مو معي
ولف معطيه ظهره
نواف : هههي هههي
سكر الباب ، طلع جواله يكلم
$ : صحى
# : عز الطلب ثواني واكون عندك
بعد مرور الوقت
ونواف لازال يحاول يفك قيده
دخل عليه : اهلن اهلن ولد عبدالعزيز
نواف لف عليه مو بين ملامحه من الظلام : مين انت
# : قلت لك مو من صالحك تعرف
نواف بحده : وش اللي تبيه
# : اوراق بحوزتك
نواف : اي اوراق
# : انت عارف وش اقصد
نواف : ماني فاهم عليك
جلس ع ركبته قدامه : انت وسلمان لاتحاولون تلعبون معي
نواف : وش دخل سلمان
# : هو اللي خرب علينا كل شيء
نواف : قضيتكم معه مو معي روحوله
# عض شفته : نجيبه برلين ولا نجيب بنته اقرب
نواف انشدت اعصابه : وش دخلني فيكم
ضحك وقام : نجيب زوجتك
نواف وكان ماحرك فيه شعره : لاتحاول تلوي ذراعي فيهاا اذا مشكلتك مع سلمان روح له
# : انا رايح لشقتك اخذ زوجتك والاوراق اللي فيها
سكت نواف
# : تجيب الاوراق بسهوله ولا ناخذ زوجتك بالقوه
نواف : الاوراق تحلمون تشوفونها
صخب بضحكة في المكان : معناه تخيرناا لزوجتك
ولف يطلع
نواف قام يصرخ : اذا فيك خير فك قيدي و واجهني لاتقوى ع الحريم يَ رخمه
رد الصدى صوته عليه
بعصبيه حاول يفك قيده ويصرخ
دخل عليه رجال ثاني : خلاص خلاص الله ياخذك ازعجنا
نواف : فك قيدي و واجهني
انحنى عليه : نعم ياروح امك
نواف بصق على وجهه
ثار غضبه ولكمه على فمه انجرحت شفته
ورجع ضربه ضربه ثاني بيده جرح فيها خاتمه جبين نواف من عند الحاجب كان يبي اللكمه بخشم نواف
لكن نواف حرك راسه وجات بالحاجب
طلع تارك نواف لوحده .
|
|

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 07-05-2019, 09:17 AM
الكاتبه سيلا الكاتبه سيلا غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ليت قلبك فيه من عودك ليان/ بقلمي


ليت قلبك فيه من عودك ليان
( part 9 )
|
|
{ الوقت الحالي / بشقة نواف }
عريب تناظر بالشمس تبي الدفى حست البروده ساكنه اطرافهااا تنهدت وسكرت عيونهاا : يارب خبر يطمني عنه
لفت لغرفته اخذت اللاب توب للصاله والاوراق فيه
تنهدت وهي تناظر بالاوراق : وش اللي قاعد يصير
ابي افهمممم
تركت اللاب توب ع الكنب وحطت على الخداديه
قامت للمطبخ تدور اكل
فتحت الثلاجه ناظرت بالحلى تنهدت : عز الله كنت مشتهيته لكن انسدت نفسي عنه
سكرت الثلاجه ،، ولفت تطالع بالمطبخ : وين التوست الظاهر مخلص .
|
|
على بعد مسافه
عند نواف معاد فيه طاقه يتحمل العطش
ماحس الا بالمويه البارده اللي انكبت عليه
شهق وبلحظه يحاول يبلع شيء يبل ريقه
صخب بضحكته : تموت بدون مويه
انحنى قدامه : بس ما ابيك تموت عطش
نواف رفع نظره يناظر فيه بحده : وش اللي تبيه
استقام : ابي اتلذذ بتعذيبك ، ع فكره زوجتك بتشرفنا اليوم
نواف عض شفته لحد مانزف الجرح اللي صابه امس
# : هاه الاوراق ولا هي
نواف : ماتقدر تطولهاا ولا تقدر تاخذ الاوراق
# : اجل انتظر و شوف من يشرفناا
وطلع قبل يسمع جواب من نواف
نواف : ياكككلاب
عصف التفكير بعقل نواف بهاللحظه طرت عبير فـ باله
استنكر وجود عبير بباله : عبير
تخيل لو هي زوجته مستحيل يفضل الاوراق عليها بعكس عريب اللي اختار الاوراق وتركهاا
شتت تفكيره : مايقدرون يوصلونها
رجع به التفكير واستقر على عبير
نزل راسه : اهه ياربي .
|
|
بالرياض / بالميدان
ماجد تفكيره مشتت ماهو مركز لا بالتدريب ولا اي شيء ثاني
القايد : ماجد وش فيك مو على بعض
ماجد : خويً لي مسافر ومن امس مايرد علي مدري وش صاير له
القايد : يمكن مشغول التمس له العذر
ماجد : ماظن حتى لو مشغول رد علي ، جواله خارج التغطيه
القايد : الله يستر عليه ، اجل بستلم التدريب اليوم واضح انك مو معهم ابد
ماجد : اي والله تفكيري متشتت
القايد :زين روح ريح
ماجد هز راسه واتجه لمكتبه .
|
|
جالسه ع باب الصاله مطلعه رجولها بالشمس
رحمه : الله يشفيك وش تسوين
نجود :رجولي صايره تثلج ولازم اطلعها بالشمس
رحمه :يمكن عندك نقص بفتامين دال
نجود :يمكن
سرحت شوي :بنت توقعين ماجد شيبي برقم عريب
رحمه :اظن ابوي قال انه نواف مايرد عليه
نجود :اي صح نسيت
رحمه :وعد وين
نجود : وراك تغسل الملابس
رحمه :خل الحق عليها تغسل لبسي
نجود قامت ودخلت لداخل .
|
|
دخلو للشقه بعد ماكسرو الباب .. ..: انت من هنا وانا من هنا
الاول اتجه للمطبخ والثاني لغرفة نواف
مالقى بالمطبخ شيء واتجه لغرفة عريب
الثاني فتش بالغرفه يدور عن الاوراق مالقاهاا
دخل الاول : الظاهر زوجته مو هنا
الثاني : ولا لقيت الاوراق
الاول : يلعنـ ....... وين راحت
الثاني : توقع حاسه عليناا
الاول : مادري فتشت زين
الثاني : اي لاحظت انها بغرفه وهو بغرفه
ابتسم : يعني زواجهم على ورق
الثاني : اكيد
الاول : اهه بس لو اطيح عليهاا
|
|
بـ جهه اخرى
دخلت العماره وطلعت الدرج بيدهاا اغراض
رفعت نظرها لباب شقتها المفتوح : نواف رجع > وتقدمت بسرعه بتدخل
لكن استوقفها الاصوات كانت لـ اكثر من واحد
بعدت بهدوء
و ركضت بسرعه للدرج الثاني وطلعته تخبت فوق .
الثاني : امش نطلع قبل يحسون علينا اهل العماره
الاول : يلا
طلعو من الشقه
شافتهم عريب اثنين يفرقون عن بعض بطول القامه
اخذت نفس عميق تراقبهم لحد مانزلو
نزلت للشقه نزلت الاغراض
بدون تفكير
سحبت جاكيت من ع الشماعه لبسته
وطلعت لحقتهم
شافتهم متجهين لسيارتهم ع الشارع الثاني
استوقفت تاكسي كان مار
ركبت وتكلم بالانقلش : اتبع هذه السياره
من حسن حظها انه فهم عليها
سكنتهاا الرجفه ماتدري وش اللي قاعده تسويه ولا وين بيوصلون شافت الشوارع وحست انها ابتعدت عن شارع منطقتهم
تنهدت : اللهم اني استودعتك نفسي ، كن معي يالله
تكلم السواق : انهم يسلكون طريق الغابه
عريب : اتبعهم
شافتهم اخذو لفه لطريق ترابي
السواق : انا لا استطيع ان اسلك هذا الطريق
عريب بقهر طلعت الفلوس اللي بجيبها ودفعت ونزلت تركض
تشوف سيارتهم قدامهاا
تتخبى بين الاشجار وتسرع بخطواتهاا
لحد ماشافتهم وقفو عند كوخ قريب مو بعيد بنص الغابه
تنهدت براحه ووقفت ورا شجره تخبي نفسهاا
ببتسامه : يالله وش ذا المغامره ، يارب عاد نواف يكون هنا ومايكون تعبي خساره
بتفكير : دامهم دخلو للشقه وقلبوها فوق تحت اكيد ان نواف عندهم .
بالكوخ
|
وقف بغضب : شلون مالقيتو احد
الاول : والله الشقه كانت فاضيه
ضرب برجله الطاوله الخشب اللي قدامه : الله يلعنـ.......
رفع اصبعه : اسمع انت تحرس المكان زين وانتبه يهرب منك ، وانت امش معي
ركب سيارتهم وحرك
تنهد الثاني ورفع الطاوله
وقام يشب النار وحط ابريق شاهي وجلس يتدفى عليه
نواف سامع بالحركه برا
ولاقدر يفك قيده : قدرو يوصلون لعريب وياخذون الاوراق وياخذونها
تنهدت بتعب ، معدته خاويه من امس مادخلهاا شيء
بلع ريقه بتعب
بردان قد تجمدت اطرافه .
|
|
العصر
دينا : بروح لجدتي بلغي امي
عهود : زين
لبست ديناا وطلعت
شافت نياف بوجهاا : على وين
دينا : بروح لجدتي
نياف : يلا معك
ركبو السياره
دينا : شخبار وجد
ابتسم نياف لطاريهاا
دينا تناظر فيه : شف شف الوجهه شلون تغير
نياف : ياخي والله طاريه يسعد
دينا ترفع يدينها : الله يرزقنا
ضربها نياف ع راسها : ياخي استحي شوي ع الاقل
دينا : ليه استحي ياخي جد ليه مافي احد يحبني
نياف : انا احبك
دينا : لا انت تحب وجد
نياف : نفس الحب
دينا : ااي اضحك علي بهالكلمتين
نياف ضحك
دينا : شفت انك محتال
نياف : ماتدرين وين نصيبك يمكن فيه احد يحبك ويعشقك بجنون بعد
دينا : وينه ياحظي موافقه عليه بس يجي
نياف ناظرها : ماش حياء
دينا ضحكت : استهبل والله
نياف : امحق
دينا بتحرجه : يا وجد قلبي اناه
ضحك نياف : جب
ضحكت دينا على وجهه اللي يتغير لطاريها: الله يجمع بينهم على خير
نياف رفع صوته : امممممممين عاجلاً غير اجل
دينا : من قلب
نياف : اي والله
وصل لبيت عمهم علي
نزلو جاء بيدق الجرس نياف وفتح الباب فراس
شهق نياف : يالله لاتروعنا هو من تحت الارض ولا من فوقهاا
فراس : بسم الله على دمي وجسدي من الشيطان الرجيم
دينا كتمت ضحكتها وتنحت ورا نياف
فراس تخصر وباستهبال يقلد البزران : وش تبون عند بيتنا
نياف يتخصر ويقلده : جايين نبغى جدتنا
فراس : بس هي ماتبغاكم
نياف : هي حقتنا حنا
فراس : لا حقتنااا مانعطيكم اياهها
صفق من ورى فراس : ياحليهم البزران تجمعون
فراس لف عليه : كل تراب
بتال : حي نياف
نياف : البقى جدتنا وينهاا
بتال يقلدهم : جدتنا حنا لحالنا
ضحكو فراس ونياف ودينا لازال ورى نياف وكاتمه ضحكتها
نياف : بعدو بعدو ولا ناوين تلطعونا ع الباب
بتال يصبر من وراه : اللي معك من
نياف : دينا
فراس : شخبارك دينا
دينا يالله طلع صوتهاا : بخير
بتال : يقلد صوتها : بخير
نياف : لا تقلد لا الفعك بكوع الحين بعد عن وجهي
بعدو فراس وبتال عن الباب
ودينا جات ورا نياف ودخلت
دخلو لداخل
نياف لف ع بتال: لا تروح بروح معك
فراس بهمس لبتال وهو يناظر دينا : شف الحيا مب اختك اللي تاركه وجهها
بتال : لو ابوي مايقف معهاا كان غصبتها تغطى
فراس : الله يصلحها ليتها تعلم من دينا
بتال : ماعلينا وين رايح
فراس : ابد بفرفر
بتال : امش معنا
فراس : معليش انتم سرابيت مابيكم
بتال : امنعنا بالعاقل .
|
|
جلست تنتظر والارض كلها طين : يالله جوعانه وعطششانه بعد ، اوهه يالبرد بيوقف قلبي
شافت شخص واحد عند الباب : سمي بالله عريب وقومي . قبل تعتم الدنيا
وقفت اخذت نفسس عميق : اللهم اني استودعتك نفسي
اتجهت في طريق موازي لطريق الكوخ
مشت مسافه ماهي طويله وهي تتخبى بين الاشجار وتمشي بهدوء
شافته مشغول يتدفى ع النار اللي شغلهاا
مشت لحد ماوصلت الكوخ بمسافه ابعد شوي
اخذت نفس عميق وكملت طريقهااا اخذت لفه من ورا الكوخ
وقفت ورا الكوخ : تشجعي عريب تشجعي
حاولت تقرب من الكوخ لكن ماشافت اي شباك تناظر منه
بعدت المسافه ولفت لجهة الكوخ الثانيه
انتصفت الاشجار ووقفت بالنص
اللي يشوفهاا يقول كنها جايه من مسافه بعيده او ضايعه
ابتسمت على تفكيرها : بسم الله
ومشت لحد ماطلعت من بين الاشجار
شافت الرجال جالس يشرب شاهي
لو شافهاا بيقول ضايعه
عريب بتمثيل وصوت يتقطع من التعب : please help my < أرجوك ساعدني !! وطاحت ع ركبهاا
فز الرجال لما شافهاا وركض لهاا
ناظر فيهااا
عريب رفعت نظرها : l need water < احتاج ماء !!
رجع لمكانه اخذ قاروره مويه ورجع مدهاا لهاا
اخذتها عريب وشربتهاا بسرعه فعلاً كانت بحاجة مويه تستمد قوتهاا
الرجال جلس ع ركبته ناظر بحجابهاا : انتي عربي
عريب هزت راسهااا
الرجال : سعوديه
عريب : ايوهه
حك حاجبه : وش جابك هناا
عريب بتمثيل مٌتقن : كنا برحله ونزلناا نتنزه هناا قعدت اصور وابتعدت عنهم وضعت ودورتهم مالقيت احد
الرجال : من متى
عريب ترخي حواجبهاا تستعطفه : من الصباح مشيت مسافه طوويل معاد اعرف وين الطريق
الرجال : طيب قومي ارتاحي
عريب وقفت : لا دلني ع الطريق العام بطلع له
الرجال اشر بيده يسار : مناك الطريق العام
عريب : مشكور اخوي
مشت وبتفكير
رجعت له : ابغى شيء احمي فيه نفسي لحد مالاقي تاكسي
الرجال : كيف؟
عريب : سكين عصا اي شيء
لف يطالع حوله شاف عصا
اخذهاا وعطاهاا لهاا : ان شاء الله تفيدك
عريب اخذتها : مشكور
ومشت بخطوات هاديه ماتبي تبعد .
داخل نواف سمع في صوت : هههههههي
الرجال عصب من صوتهه واتجهه للداخل
عريب لفت للصوت : والله صوت نواف ماكذب سمعي
شافته وهو داخل
مشت ع السريع وراه لحد ماوقفت ع الباب .
وقف قدام نواف : ازعجتني ازعجتني
نواف : فكوني كلاب لو انك رجال فك قيدك خلني اواجهك
الرجال : رجال غصبن عنك
نواف : تخسسسى
طلع المسدس اللي على خصره : كلمه ثانيه اقدر انهي حياتك
نواف بسخريه : ان قتلتني ماراح تحصل على شيء
الرجال : واناا مابيـ .....>ماكمل كلمة
الا بضربه جات ع راسه القت به ع الارض
نواف فتح عيونه بصدمه
ركضت له فكت قيده بسرعه
نواف يتلفت : منو انت
كانت عريب متلثمه
عريب دفته من كتفه وبصوت اثقل : ارسلني الله لك
سحبته من يده : اطلع من هنا بسرعه
نواف شافها فرصته ركض لبرا وهي ركضت وراه
طلع برا الكوخ وكمل ركضه لداخل الاشجار
عريب وراه وتهمس : حماااسس مغامره ولا بالخيال
ماحست الا اللي سحبهااا بيدهاا
وصدمت بصدره
نواف يحاول يلقط انفاسه : منو انت وش تبي بعد
عريب ماردت وهي تتصدد تغطي عيونها بقبعه الجاكيت وهي كاتمه ضحكتها تلثمت عشان مايعرفهاا
نواف مسكه من كتوفه : جاي تنقذني ولا تضرني
عريب بصوت ثقيل : انقذك للمرا الثانيه
عقد حواجبه وسحب حجابها اللي متلثمه فيه ورفع القبوعه عشان يشوف عيونها
بصدمه : عععععععععريب ؟!!!
عريب بضحكه : لاتنسى جمايلي عليك المره الاولى بالطياره والمره الثانيه ذي
نواف مو مستوعب بالامس فضل الاوراق عليهااا ، بالامس ماردهم لما قالو بنجيبهاا ، واليوم هي تنقذه
عريب : والله مغامره ولا بالخيال شعور فخم
نواف هز راسه بيشتت الافكار
عريب طلعت قارورة المويه اللي حاطتها بجيب الجاكيت ومدتهاا له
اخذها نواف يشرب
عريب قربت اصابعها الضربه اللي بحاجبه : مجروح
نواف صد بوجهه وكمل شرب
عريب ناظرت بملابسه : خلناا نطلع للطريق العام قبل يحلقنا احد
نواف مسك يدهااا وكملوو ركضهم للطريق العام
نواف يتكلم : شلون وصلتي لهنا
عريب : اقولك اذا وصلناا
طلعو للطريق ومشو ع جنبه
عريب : بنلقى تاكسي
نواف حس بصداع يهاجمهه شد بيده على يدهاا
عريب لفت تطالع فيه كان مسكر عيونه : شفيك نواف
تركت يده ونزلت الجاكيت : البسه تدفى
كان الجاكيت اللي عليهااا ، اللي نزله نواف امس لما رجع من السوبر ماركت
لبسه دخل يديه بجيوبه يتدفى
عريب : تاكسي تاكسي ؟!!
وقف لهم وركبو
طول الطريق كان الصمت بينهم
لحد ماوصلو الشقه
نزلت عريب وفتحت باب نواف : انزل
نواف ضغط ع جبينه يقاوم الصداع ، لنه قام بسرعه وهو له مده جالسه ومنزل راسه . قام بسرعه وركض جاه انخفاض بضغط الدم
مسكت يده تساعده دخلو للعماره وهم طالعين للدرج
عريب اخذت لفت الدور الرابع
نواف : وين رايحه
عريب : دقايق اجلس هناا وبرجع
جلس نواف بدون مايناقش رجع يضغط ع راسه بيده
نزلت عريب للشقه فتحت الباب
وركضت لغرفتهاا جمعت الملابس اللي بدولابهاا ودخلتها تحت السرير فتحت الدروج
طلعت لغرفته وسوت نفس الحركه
راحت للمطبخ اخذت مويه وبنادول ومقعم ولاصق جروح
طلعت وتركت باب الشقه مفتوح شوي
طلعت للدرج
شافت نواف مميل راسه على جنب الدرج ومسكر عيونه
جلست جنبه : نواف
|
|.
بعد ماسلمت المغرب لفت لجدتهاا
دينا : جده تعالي عندنا تكفين
جدتها : بتال مايخليني
دينا جلست قدامهاا ومسكت يدينها برجاء : الله يخليك ياست الحسن ابيك
جدتها مسحت ع راسهاا : وانا ابيك بعد ، لكن بتال يبيني
دينا ميلت شفتها بزعل : قولي له يوم عندي ويوم عنده
جدتها : بس يجي اقوله
باست يدهااا : الله لايحرمني
ارسل نياف : اطلعي وصلت
قامت اخذت نقابهاا
جدتها : وين اجلسي تعشي
دينا : وراي شغل والله بكرا اجيك ان شاء الله
جدتها : بحفظه
دينا : وياك
وطلعت لبرا
جات بتفتح باب الشارع وفتحه بتال
تراجعت ورا الباب بسرعه
نزل راسه بتال وتراجع على ورا وبعد عن الباب : تقدرين تطلعين
طلعت دينا بسرعه وركبت مع نياف
نياف فتح الشباك : يهيب يالشبهه روع اختي
بتال : كل تبن بس وسرهاا
نياف بطنازه : بتال الامريكي
بتال : انقلع الله ياخذ رقمك
نياف ضحك وحرك
دينا : جننت فيه
نياف : شفتي شماغه مايعرف يلبسه زين
دينا : مو لها الدرجه حرام عليك
نياف يضحك : فشلني بالتحليه كل من مر قال هذا اجنبي
ضحكت دينا : كذاب ترا بندخل ذو القعده ادع الله يغفر لك ذنبك
نياف : لا استغفر الله اكذب بس يمكن عشانه امز مني طقتني الغيره
شهقت دينا : تغار اوڤر والله ، اعلم وجد
نياف يمثل انه ينتفض من طاريه : يازين هالطاري وتنهد
ديناا : اقول خلك من ذا بالله كلم بتال الامريكي خل جدتي تجي عندهاا
نياف وقف عند الاشاره : خليهاا تجي
دينا : تقول بتال مايخليني
نياف : متعلق فيهاا حيل مايتركهاا
دينا : حتى انا متعلقه فيهاا احس اشوف ابوي فيهاا تكفى كلمه
نياف : اليوم يتكلم عنهاا استغربت ان عقلها يرجع لها مع بتال ومعناا تنسى
دينا : حتى انا تتكلم معي زين
نياف : ماتشوفينهاا غريبه
دينا : الا
نياف : زين ذكريني اقوله
دينا : زين .
|
|
مدت عليه الحبه والمويه
شربهاا : وش سويتي
عريب اخذت المعقم وجلست قريبه منه : الحين بتشوف
قربت ومسحت ع الجرح
نواف اوجعته حراره المعقم وتالم : اححح
رفعت يدهاا عريب : اوجعك
نواف هز راسه
مسحته عريب بخفه وحطت اللاصق
ناظرت باللي في شفته : اعقمه ولا
نواف : لا خليه
سمعو صوت ركض تحتت
عريب قامت تناظر
نواف : وش فيه
عريب : درو وهذا هم جو
نواف : عريب وش قاعده تسوين
ابتسمت له وناظرت شافتهم دخلو الشقه اثنين .
بالشقه
طلع من غرفة نواف : هربو
وقف : الله يلعنـ......... وين راحو
& : شكل اللي انقذه احد يعرفه
£ : من فيه يعرفه غير زوجته & :
مصيبه وطاحت ع روؤسنا
£ : من يفكنا من .......
& : امش وبنقول اللي صار ويصير اللي يصير >
طلعو من الشقه ونزلو
عريب تنهدت براحهه : يلا قوم
نواف : وش اللي قاعد يصير
عريب : افهمك الحين
قام نواف ونزلو للشقه
رمى الجاكيت وملابسه وبقى صدره عاري
عريب : روح بدل
نواف اتجهه لغرفته ناظر بالدولاب : عريب
ادخلت : يوهه نسيت
انحنت تحت السرير وطلعت ملابسه
نواف : معاد افهم عليك
عريب مدت عليه الملابس : بتفهم كل شيء ادخل اخذ لك شاور وبجهز الاكل
طلعت للمطبخ شربت مويه وغسلت وجهها تنهدت بتعب
وجهزت لها اكل
تدخل شافت نواف منسدح وصدره عاري وماجفف شعره
حاط يده ع عيونه
عريب : نواف قوم البس لا تبرد
مارد عليهاا
اخذت تيشيرته اللي راميه ع الارض ورفعته ع جنب
وطلعت له بلوفر
مدته عليه : قوم البس وتعال اكل
رفع يديه نواف واخذ البلوفر بدون مايطالع فيهاا
عريب طلعت
ثواني وجاء جلس ع الطاوله : تكلمي
عريب : بقول بس اكل
نواف بدا ياكل بدون مايرفع راسه
عريب : اليوم طلعت اجيب اغراض كانت ناقصه
رفع نظره : طلعتي
عريب : للسوبر ماركت اللي هنا
نواف : كملي
عريب : لما رجعت شفت باب الشقه مفتوح
توقعته انت ...... وقالت له كل السالفه
نواف طول وهو يناظر بالاكل ماحرك ملعقته
عريب : ولما رجعنا قلت اسوي هالخطه عشان يتوقعون انا طلعنا من الشقه
نواف : ماتخافين يرجعون
عريب : هالفتره ما اتوقع
نواف بدون مايرفع نظره : صدقتي يوم قلتي ابوي مايخاف علي
عريب ابتسمت : كمل اكلك الظاهر ماكلت شيء من امس
نواف رفع الملعقه وكمل اكله
عريب : بالمناسبه لاب توبك واوراقك بالحفظ والصون
رفع نظره : وينهم
عريب قامت للصاله اخذتها من ع الكنب
نواف : تاركتهااا هناا ولو اخذوهااا
عريب : اهااا يعني مسكوك عشان الاوراق
نواف اخذ اللاب من يدهاا : وين الاوراق
عريب : بداخله
نواف : وتقولين بالحفظ لو اخذينها
ابتسمت عريب وجلست : لما بتسرق لك شيء مهم اكيد بتدور باصعب الاماكن اللي تتوقع انه موجود فيهاا ، ولا راح تفكر بالاماكن المكشوفه لن مستحيل يترك شيء مهم هنا
نواف بصدمه من تفكيرها ( تفكر بهدوء وتحل الامور بدون ماتتسرع عكسي تماماً )
عريب : ماجد اتصل يسال عنك
نواف عقد حواجبه
عريب : اخذ رقمي من ابوي يوم مارديت عليه انت
نواف : الحمدلله وقام : عطيني جوالك
عريب جابته له : وين جوالك
نواف حس بصداع يهاجمه : مدري بجيب بنطلوني الظاهر اغترق من المطر
عريب : زين ، ريح
توجهه لغرفته واتصل بماجد
دخلت عريب ترتب ملابسه بالدولاب
نواف : هلا ماجد
ماجد : ياخخخي وينك من امس ماترد
نواف يضغط ع جبينه باصابعه : كنت مشغول
ماجد : من متى كنت مشغول ماترد علي بعدين شفيه صوتك ، تراي حاس ان صاير لك شيء تكلم ولاتكذب لني كاشفك
ابتسم نواف : تعبان الحين اذا صحيت قلت لك
ماجد : لا والله بتخليني على اعصابي
نواف : والله اني بخير بس بنام شوي واذا صحيت كلمتك
ماجد : زين انتظرك ، انتبهلك
نواف : ان شاء الله
ماجد : مع السلامه وسكر
حط الجوال جنبه وانسدح
عريب سكرت الدولاب اخذت جوالهاا : تبي شيء
نواف : قفلي النور
عريب قفلته وطلعت
راح تاخذ شاور وتنام تريح اعصابها بعد هالحدث اللي صار .
|
|
ع الصباح قامت تصلي
ودخلت غرفته تصحيه تفاجات ان حرارته مرتفعه
جلست جنبه حطت يديهاا على جبينه : نواف تسمعني
نواف يهز راسه
عريب : وش حاس فيه
نواف عقد حواجبه وبصوت كله تعب : تعبان
عريب وقفت ومسحت وجهها بتوتر : يالله كمادات اي كمادات .. وراحت بالمطبخ
رجعت ، وتذكرت المسكن قامت بسرعه لغرفتهاا تجيب
جلست جنبه عطته الحبوب ومويه
مد يديه برجفه من البرد و رفع راسه
مسكت له الكاس عريب وشربته : ريح
رجع تمدد زين وسكر عيونه
جلست عريب جنبه تحط له كمادات لين خفت حرارته ..
|
|

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية ليت قلبك فيه من عودك ليان/ بقلمي

الوسوم
للكاتبه , لاتلحق , رواية , سيما , قلبي
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية رواياتي الأولى / بقلمي Heba 2002 روايات - طويلة 35 12-06-2019 01:55 PM
رواية أنتقام العشاق / بقلمي رَحيقْ روايات - طويلة 9 08-05-2018 03:14 PM
رواية غدر الحب بقلمي omnia reda Omnia reda روايات - طويلة 3 21-12-2015 07:15 AM
رواية : قلص ساعتك أيها الليل المنهك خلصني من وحدة اهلكتني/ بقلمي sajarashid روايات - طويلة 26 19-12-2015 09:16 PM
رواية i need y o u / بقلمي eyzo-30 روايات - طويلة 2 01-02-2015 01:44 AM

الساعة الآن +3: 06:56 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1