غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 21
قديم(ـة) 16-04-2019, 12:59 AM
دكتورة مريم دكتورة مريم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الله يفرجهة عليكم حبي
وعلى جميع بلاد المسلمين


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 22
قديم(ـة) 16-04-2019, 12:29 PM
صورة ~Arwa gam~ الرمزية
~Arwa gam~ ~Arwa gam~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


الجـــزء العـــاشـــر


عند رفيق.....

لقد مرت ثلاث اشهر واخي لايزال في غيبوبته غير انه تعدى مرحلة الخطر سافرت خلالها الي(تونس) وذهبت الي الطبيب سالم جاد ال...... وأريته اوراق اخي اخبرني انه لاجدوى من السفر به لاسيما وانه في غيبوبه وربما اي حركة قد تؤثر به آلمني كلامه حقا فقد عجزت حقا عن مساعدة اخي وتوأمي

بالنسبة لاخي محمد منذ تلك المحادثه الذي كانت بيننا لم اتحدث معه من وقتها ولا اراه في البيت الا وقت الطعام وعند النوم لانه كان يصحب ابنة عمي(لم اعد اريد ذكر اسمها عَلّي انساها ) لاخي توفيق لانها تبقى معه طوال اليوم وفي الليل يرجع تخي للبيت بينما هي تنام برفقة اخي

واما امي فقد كانت صبورة للغايه طوال الوقت تصلي وتخشع لله وتخضع له بالدعاء ليشفي لها ابنها البكر وكل ماتتذكر حال اخي لايوجد على لسانها جمله سوى( الحمد لله على كل حال ) كانت صبورة بحق اسال الله ان يأجرها على صبرها

واما والدي فهو نادم جدا لانه ضرب اخي حينها فقد كان غاضب جدا ذاك الوقت ولكن امي تصبره وتريده ان يحتسب الاجر فوالدي عندما يغضب لايميز الصواب من الخطأ

لهذا اوصى الرسول عليه الصلاة والسلام الرجل عندما قال له اوصني قال عليه السلام لاتغضب

فقبيح بالمرء ان يغضب لان الغضب عاقبته وخيمه فهذا ابي مثال مؤلم حيث انه من غضبه ضرب اخي فهاهو اخي الان يعاني الم مابين الحياة والموت.


عند غيداء....

عفاف : اخبرتني ام توفيق انها ستذهب لزيارة ابنهاورفيق هو من سيصحبها علينا الذهاب نحن ايضا وعليك ان تقفي بجانب رفيق وان تواسيه فهمتي يا ابنتي ولا تنسي ان تلفتي انتباهه

غيداء: حقا، حسنا اما ساجهز نفسي وسأرتدي اجمل ثيابي حتى يعجب بي

عفاف: اجل وعليك ان تقنعيه ان سبب وصول توفيق لهذه الحاله هي ليان

غيداء: حسنا اماه هل هناك اوامر اخرى

عفاف : كلا هيا اذهبي وتجهزي

غيداء : الي اللقاء ماما

عفاف.... لا ادري لما اسمها عفاف وكل الخبث والشر يجتمع في قلبها
لقد فلت توفيق من ايدينا ولكن من المستحيل ان اترك رفيق ايضا يفلت من يدي عليّ ان اكسبه الي صفي بأي ثمن باهظا كان ام بخس


عند عائشه....

احمد: لماذا احضرت لك خادمه ان كنت اريدك ان تشتغلي في البيت بنفسك حبيبتي ارجوك لاترهقي نفسك ولاتحميليها فوق طاقتها

عائشه: ارجوك احمد لا تقلق انا بخير والحمد لله كما انني لا احب ان اجلس طويلا فاحببت ان اشرف على الطبخ بنفسي

احمد: حبيبتي هذا من خوفي عليك صدقيني وان كنت تريدين رضى زوجك فلا تتعبي نفسك ارجوك

تقدمت عائشه من زوجها وحبيب قلبها واحتضنته واخذت تبكي : ليت ليان معنا الان ليتها تعلم بان اخا في بطن امها سيأتي ليؤنسها ليتها تعلم بامر حملي وترجع للبيت اشتقت لها كثيرا فكل ما ادخل لغرفتها ينتابني الحزن على ابنتي الحبيبه ارجوك احمد دعها ترجع للبيت حتى لو لم تفحص ارجوك يا عزيزي ارجوك دعها ترجع للبيت وسامحها وصدقني انها لاتزال عذراء انا واثقه ارجوك احمد لاترد لي طلبي

احمد: سنذهب اليوم للمشفى معا وسنقنعها بالعوده للبيت فالحقيقه هي انني اشتقت لابنتي الحبيبه فالبيت من دونها موحش حقا ما رأيك

عائشه قبلت زوجها في خده واحتضنته قائلة له : حفظك الله لي ولابنتك ولطفلك القادم

احمد:هههههه اللهم امين هيا حبيبتي جهزي نفسك سنصلي العصر ومن ثم نخرج


عند رتاج....

رتاج : امي ساذهب للمشفى اليوم لارى ان كانت ليان ينقصها شيء لارسله اها

ام رتاج: لقد اتعبت نفسها المسكينه كثيرا حتى انها لاتعلم بحمل والدتها ، ارجو من الله ان يكون في عونها ،سأذهب انا ايضا معك ان لم تمانعي يا ابنتي

رتاج: اجل ارجو ذلك ، كلا لا امانع اطلاقا حفظك الله لي يا امي

ام رتاج: حبيبتي اتصلي برونق لتذهب معنا لابد انها اشتاقت لليان فثلاث اشهر كثيرة عليها لاسيما وانهما كانا معا على الدوام

رتاج: امي كلميها انتي فانا اكرهها ولا احبها ولا اطيق سناع صوتها

ام رتاج : عيب عليك يا ابنتي مالذي فعلته لك هذه الفتاة حتى تكرهينها هكذا

رتاج: لا احبها من الله ولا اشعر بحسن نواياها

ام رتاج: يكفينا غيبة يا ابنتي هيا بنا نتجهز فلم يبقى على وصول والدك من الصلاه الا القليل

رتاج: حسنا ماما الي اللقاء


عند عصام....

عصام: اريد ان اقدم استقالتي سيدي

وسام: مالامر عصام هل قصرنا في حقك هل راتبك لا يكفيك ام اننا أسأنا اليك

عصام بجمود: كلا سيدي ولكني لم اعد ارغب في العمل

وسام: اسمعني ياعصام لابد ان فراق اختك الوحيده قد آلمك حقا وانا مراعي لشعورك حتى وان طلبت اجازه لشهر او سنة اخرى ان اردت ساعطيك الاجازه ولكن انت لازلت شابا يافعا امامك الحياة تزوج وانجب اطفالا يملون عليك حياتك فالحداد والحزن الذي انت دخلته خطأ الي متى ستبقى تهرب من الحقيقه اخبرني

عصام : ولكن.....

وسام مقاطعا له : انا لن اجد رجلا مثلك في الامانه والاخلاص لاتنسى بانك صديقي وصديق ابناء اخي
ارجوك اخرج من حدادك على اختك واعمل بجد فهناك الكثير من الاعمال في الشركه انت من سيقوم بتخليصها
لانني ساسافر غدا لاتطمن على ابن اخي ولابد ان تبقى هنا لاسيما وان رفيق اصر ان يبقى في الفرع الثاني هناك حتى يكون قريبا من اخيه

عصام: سأفكر في الامر وسأرد لك قراري الليله مع انني اعلم قراري مسبقا وهو انني اريد الاستقاله
خرج عصام من المكتب وضميره يؤنبه

عصام... انا السبب في حالة توفيق لو كنت اعلم ان اختي ستتوفى في اليوم التالي والله لما تحدثت كنت اعلم ان اختي اجلها قريب فهناك كثيرا من الاطباء اخبروني ان هناك الكثير من المرضى في مثل حالتها يموتون مبكرا فلا احد من هؤلاء المرضى يبقون حتى سن الثانية عشره ولكن مايؤرقني هو حالة توفيق انا السبب في مرضه لا استطيع ان آكل من راتبي الذي احصل عليه من هذه الشركه اريد ان انتقل الي اي شركة اخرى وهذا المال ساتبرع به كيف لي ان اكل من حلالهم وانا السبب في حالة ابنهم
تبا لك ايتها ال...... لقد خدعتني فلم انقذ اختي ولا توفيق كليهما ضاعا مني ولكني ساحتسب الله فيك وسيأتي يوم وافضحك فيه ولكن يجب عليّ ان اكون بعيدا حتى لاتعلمي بموت اختي وتهربي فالان ليس لديك ماتمسكينني به


عند غسان.....

نوره: غساااان غساااان ارجوك اسرع اسرع اااااااه اااااااه

غسان: نوره حبيبتي تحملي قليلا سنصل بعد قليل تحملي

نوره: لا استطييييييع اسرع غسااااااان آاااااااااااه. آااااه

غسان وصل الي المشفى وحمل نوره بيديه ودخل الي المشفى مسرعا

غسان: اسرعووو ان زوجتي جاءها المخاض وهي علا وشك الولاده اسرعو ارجوكم

تقدمت العديد من الممرضات بالسرير ووضع غسان نوره بالسرير ودخلن بها الي غرفة الولاده بعد ان اتى لهم الطبيب

بعد نصف ساعه بالتمام كاد غسان ان يفقد فيها عقله خرجت احدى الممرضات وبشرته بولادة زوجته وان كلا من زوجته وطفله بخير



في المشفى........

ليان جالسة بجانب توفيق وهي ممسكة بيده تارةً تقرأ القرءان وتارةً تخضع لله بالدعاء وتارةً تجهش في البكاء وبعد مرور الوقت دخل عمها وزوجته ورفيق ومحمد وبعد السلام والسؤال عن الاحوال دخل والدها ووالدتها وبعد ربع ساعه دخل خالها وزوجته وابنتهما رتاج
وبعد السلام والسؤال عن الاحوال كذلك تقدمت كلا من رتاج ورونق التي اتت برفقتهم من ليان

رتاج: كيف حالك ليونه اليوم ان شاء الله بخير

ليان: الحمد لله على كل حال

رونق قبلت ليان: ليان لاتقلقي سيكون توفيق بخير صدقيني قلا تخافي عليه

ليان : ارجو ذلك حقا

رونق ورتاج معا : لقد اشتقت لك كثيرا
ونظرتا كلاهما الي بعض بكره

رتاج: وقحه

رونق: انتي الوقحه وسخيفة ايضا وقليلة ادب

تقدنت رتاج من رونق في حين غفلة من الاهل وامسكت باذنها وقبصتها لها

كادت رونق ان تصرخ لولا الفضيحه والمكان التي هي به

رتاج:هههههههه احفظي لسانك مرة اخرى

بعد خمس دقائق دخلت عفاف وزوجها وغيداء
وبعد السلام وبعد حديث طال

تقدمت غيداء من رفيق

غيداء : مرحبا رفيق كيف حالك

رفيق: بخير

غيداء : لاتقلق على اخاك ولاتحزن سيكون بخير انا واثقه

رفيق: ارجو ذلك

غيداء: امممممم كل ما حدث لتوفيق بسبب ليان لو لم تدخل عي بحياته لكان بصحة وعافيه

...... : اجل اعلم انني السبب في ماحدث لتوفيق ولكن هناك سبب اقوى من كوني انا في حياته وهو حسد وحقد احدهم ولاتظني يا ابنة عمي ان كلامك هذا سيمر دون ان اعاقبك عليه تحسبين كلامك عليّ هيّن وهو في قلبي عظيم
ولكن والله ارجو ان يقوم توفيق من غيبوبته بخير وبعزة الله لأُذوقن لك مرارة كلامك

تركت ليان غيداء المتفاجئه من كلامها القوي لها كما انها تركت رفيق الذي زادت دقات قلبه اعجابا بحبيبته وبقوتها وعم الهدوء في كل ارجاء المكان بعد سماع كلام ليان لابنة عمها


(وفــجـــأهـ.... )


وصلت الي مسامعهم صرخة مذويه حرّكت قلوبهم واوصالهم


ليان بفرحه وصراخ : توفييييييييييييييييييق



"فَـرْحَتِـي وصَـرْخَتِـي تَكَــاد...
تُسْمِـــعُ الاصَــمّ ..."🌸


أرآئكم وتوقعاتكم عزيزاتي

لا احلل نقل الرواية دون ذكر المصدر

بقلمي..: ~Arwa gam ~

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 23
قديم(ـة) 16-04-2019, 01:21 PM
دكتورة مريم دكتورة مريم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
عاشت ايدج على البارت يخبل واسلوب روعة

الله يفرح گلبهة لليان بتوفيق
ويگوم بالسلامة
رفيق كلش زين حس على نفسة
عفاف يا ربي منها 😲
بس الصوج صوج امهة
المعرفت تربيهة
عصام شلون راح يفضحهة لبنت وفاء

عائشة الف مبروك حياتي تستاهلين 😻

وبانتظارج على احر من الجمر
والله يوفقج 🌹


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 24
قديم(ـة) 16-04-2019, 09:18 PM
صورة ~Arwa gam~ الرمزية
~Arwa gam~ ~Arwa gam~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها دكتورة مريم مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
عاشت ايدج على البارت يخبل واسلوب روعة

الله يفرح گلبهة لليان بتوفيق
ويگوم بالسلامة
رفيق كلش زين حس على نفسة
عفاف يا ربي منها 😲
بس الصوج صوج امهة
المعرفت تربيهة
عصام شلون راح يفضحهة لبنت وفاء

عائشة الف مبروك حياتي تستاهلين 😻

وبانتظارج على احر من الجمر
والله يوفقج 🌹







وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
شكرا ، شكرا جزيلا لك عزيزتي على دعمك لي 🌸🌸
والله لما انزل الجزء اكون واثقه انك راح تعلقي عليه وتكتبي توقعاتك والله مامحمسنى لكتابة الروايه غيرك بجد انا اشوف ان عدد المشاهدات كل يوم في ازدياد بس مافي احد يدعمك ويشجعك ولو بكلمه
على العموم مشكوره بجد اختي مريم الله لايحرمني منك ومن توقعاتك وأرآئك الحلوه
ربي يحفظك 😍😘❤

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 25
قديم(ـة) 16-04-2019, 09:35 PM
دكتورة مريم دكتورة مريم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


حياتي انتي عفوا
روايتج تستحق الواحد يمدحهة
ولتزعلين نفسج لين هاية الفترة فترة امتحانات
والاغلبية مشغولين بيهة
ان شاء الله بعدين تلكين التعليقات الي تسرج
والمهم انو المشاهدات دتزداد
واستمري
والله يوفقج ❤
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ~arwa gam~ مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
شكرا ، شكرا جزيلا لك عزيزتي على دعمك لي 🌸🌸
والله لما انزل الجزء اكون واثقه انك راح تعلقي عليه وتكتبي توقعاتك والله مامحمسنى لكتابة الروايه غيرك بجد انا اشوف ان عدد المشاهدات كل يوم في ازدياد بس مافي احد يدعمك ويشجعك ولو بكلمه
على العموم مشكوره بجد اختي مريم الله لايحرمني منك ومن توقعاتك وأرآئك الحلوه
ربي يحفظك 😍😘❤


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 26
قديم(ـة) 18-04-2019, 04:45 PM
صورة ~Arwa gam~ الرمزية
~Arwa gam~ ~Arwa gam~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


الجـزء الحـادي عشـر...


عند رفيق....

آآآه لا استطيع ان اصف لكم شعوري واللهةعجز لساني عن سرد كلمات فرحتي انا فرح وسعيد للغايه اتعلمون سبب سعادتي
سبب سعادتي هو استيقاظ اخي من غيبوبته اجل سعيد لهذه المناسبه

لاتظنون انني احب ليان وبذالك اتمنى لاخي الموت ابدا والله
نسيت خلال هذه اللحظات المفرحه او بالاحرى تناسيت ليان وأم ليان ايضا

كل مايهمني الان هو صحة توأمي إفاقة توأمي احبه اجل احبه انه اخي شاركني في كل شيء حتى في رحم امي

ولكن مالفت انتباهي هو ان اخي يفتح ويغلق عينيه باستمرار ربما لم يتعود على ضوء الغرفة بعد
افقت من لحظاتي وتفكيري السعيد على صوت حبيبة قلبي وهي تصرخ علي

ليان: اسرع يارفيق واجلب الطبيب معك اسررررع ارجووووك

ونظرت باتجاه اخي علني اجد سبب لصراخ ليان ولم اجد سوى اخي يتكلم ويقول اريد ماء ترى ماسبب قلقها اهو الحب ربما كذلك

خرجت مسرعا وناديت الطبيب وفي الطريق اخبرته ان اخي استيقظ وهو الاخر اسرع بدوره الي غرفة اخي المكتظه بالضيوف

صحيح اليوم العائله كلها مجتمعه وكأن اخي ينتظر هذه الفرصه ليستيقظ لو كنت اعلم لجمعت العائله من ثاني يوم للحادثه

وصلنا للغرفه واخذ الطبيب يفحص اخي ونظراته لا تبشر بخير ابداااااااا
وبعد عشر دقائق من الفحص التفت الينا الطبيب واخبرنا بذلك الخبر الذي قسم ظهورنا
اظنه لم يقسم ظهورنا كلنا ولكنه قسم ظهر من يهمه اخي توفيق

الطبيب : انا اتاسف لنقل هذا الخبر لكم ولكن هذا قضاء الله وقدره ان المريض توفيق.............

ليان : انت كاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااذب
وسقطت مغشي عليها اقسم انني كدت ان الحقها واسقط مغشي علي انا ايضا ولكن ما لقضاء الله مرد



عند غسان....

غسان وهو يقبل زوجته : حمدا لله على سلامتك حبيبتي

نوره: سلمك الله ، اين طفلي وماذا انجبت

غسان: انجبتي رجلا مثل اباه ، كما انه عند الممرضه الان

نوره: هل طفلي سليم

غسان: اجل وهو بصحه وعافيه ولله الحمد

نوره: حمدا لله

غسان: نوره عندما تشفين وتصبحين بصحه وعافيه سنعود لليبيا فقد مللت الغربه كما تعلمين كما انه يجب على اهلي ان يعترفو بك كزوجة لابنهم وان يعترفو بحفيدهم

نوره: غسان هذا ماكنت اطلبه منك، ولكني خائفة جدا الان

غسان: لاتخافي حبيبتي ، انا معك

نوره: انا خائفه من عدم تقبل اهلك لي

غسان: ليس مهم ان يتقبلوك المهم انني احبك وهذا يكفي

نوره: اجل ، شكرا حبيبي

غسان: اذن استريحي الان ، ساذهب للبيت استحم واصلي وانام قليلا ثم آتيك ما رأيك

نوره: حسنا حبيبي : ارجو ان تصل بالسلامه

غسان: الي اللقاء



عند المجهوله.....

لاتعلمون مقدار سعادتي ،سعادتي بسبب توقف حفل ليان وتوفيق
اقسم لكم ان فرحتي ومقدارها لا يوصفان

تركت عصام واخته يذهبان لانني مللت من تربية اخته
صحيح انني كريهه ولكني لم اقصر في تربيتها فلطالما اطعمتها

الا انها في الاونة الاخيره كلما ادخل الطعام في الانبوب المخصص للطعام تبدأ بالصراخ وعندما اقف تتوقف هي ايضا عن الصراخ

اسرعت بها الي الطبيب واخبرني ان هذا النوع من المرضى في نهاية حياتهم لا يستطيعون تحمل دخول الطعام الي المعده

فأعطيتها لعصام منذ ان طلبها فانا لا اريدها ان تموت عندي ليعتقد عصام اني من قتلها

اقسم لكم انني اعتنيت بها احسن العنايه ولكنني تعبت فامر هذه الفتاه متعب للغايه

وهاهو الان عصام يفلت من يدي وهاهو توفيق يستيقظ
انا خائفه ان يعودا الي بعض الان لاسيما ان والداهما قد رضيا عليهما

ولكن ماقاله الطبيب لهم زاد من فرحتي لانني وصلت الي مبتغاي الان
وااااه كم انا سعيده الان ليان لاتستطيع الزواج من توفيق ابدا
فتوفيق ان لم يكن لي لن يكون لها...


عند عصام.....

فكرت في الامر مطولا جدا حتى انني لم انم البارحه فكرت بعقلانيه تامه

لم ادع لمشاعري ان تغوص في تفكيري مطلقا

فكرت ان يستمر عملي في هذه الشركه صحيح انني اعتديت على ابنهم بالكلام ولكنني لم اقتله وتركت لهم حرية التفكير في الكلام الذي قلته لاسيما وانه بعد تفكير من العاقل سيحل اللغز الذي وضعته لهم داخل كلامي

وساعترف لهم وسانتقم من تلك ال.......

لابد لهم ان يعذروني فقد كنت مهددا باختي وحبيبة قلبي وهم يعلمون مقدار حبي لاختي

ارجو ان يعذروني حقا....



عند ليان.....

استيقظ توفيق واول من رأآه وهو يفتح عينيه هو انا صرخت وبقوه من فرط سعادتي

ولكني رأيت توفيق وهو يفتح ويغلق عينيه وهذا ما أثار خوفي

بحثت في الغرفه على اخي محمد ولكني لم اجده وتذكرت حينها انه استاذن ذاهبا الي الحمام

ولم اجد غير رفيق ناديته عدة مرات ولم يجبني

ولم اجد حلّْاً له غير الصراخ صرخت في وجهه فأفاق من سرحانه وامرته ان يذهب لاحضار الطبيب لاسيما وان عجائز العائله اقصد زوجات اعمامي واعمامي ايضا يسالونه عن حاله وهو لايرد مطلقا

تضايقت من العجائز وامرتهم ان يبتعدو عن توفيق عندما نطق بفمه الذي لم ينطق به منذ ثلاثة اشهر انه يريد ماء

دخل محمد وسُرَّ بعودة اخيه توفيق جدا

وبعد برهه دخل رفيق والطبيب واخذ الطبيب يخرجنا من الغرفه ولكن لم يخرج احد وجلس يفحص توفيق وملامح وجهه لاتبشر بخير مطلقا

التفت الينا وقال ذلك الخبر الذي لم ارد سماعه مطلقا لا اريد من توفيق ان يغادنا توفيق لازال صغير

الطبيب: انا اتأسف لنقل هذا الخبر لكم ولكن هذا قضاء الله وقدره ان المريض توفيق يحتضر .

ولم يكن مني الا ان اصرخ في وجهه

ليان: انت كااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااذب

توفيق حبيبي سيموت هل تعرفون معنى يحتضر انه يموت يموت ولكني مازلت اريده مازال صغيرا على الموت لازال في ريعان شبابه كيف له ان يموت كيف لتوفيق حبيب قلبي ان يتركني ويموت

تقدمت من توفيق ودموعي تسبق خطاي وعيني توفيق متمركزة في عيناي لطالما احببت تلك العينين ثم خاطبته قائله : توفيق حبيبي ارجوك لاتتركني ارجوك انا احبك توفيق انهض قاوم الحياه لاتستلم للموت ارجوك لازلت اريدك لايهمني مايقولون توفيق واشرت نحو والدي توفيق عمك المحترم هذا طردني من بيته كما انه تبرأ مني توفيق انهض لم يعد لي احد سواك توفيق لقد حطموني ولم يتوقفو عن تحطيمي الا بعد ان صرت اشلاء توفيق
لاتتركنيييييييييي توفييييييق ارجوووووووووك
ومن ثم بكيت لقد خارت قواي نعم لم اعد استطيع المقاومه اكثر اليوم الذي انتظرته طويلا لقد جاء نعم ولكنه جاء ليخبرني ان توفيق لن يعيش اكثر تبا وتبا

توفيق يتحدث بكل ما اوتي من قوه: ليان.. انتي طاهره...وبريئه... انتي..قويه ، ليان انا احبك... لكني على فراش...الموت ليان تزوجي..ارجوك انا واثق انه....سيأتيك رجلا يخاف....عليك من نفسه ويحبك بصدق... تزوجي ان كنتي تريدين سعادتي...تزوجي ليان هذه وصيتي لك...عمي صدقني ماقاله...الرجل عني وعن...ليان كذب وزور... صدقني عمي...والله..والله الذي احلف به والذي سأكون عنده...بعد ساعات قليله.... انني لم ازني...طيلة...حياتي..ولم المس ابنتك..ابنة عمي... وحبيبة... قلبي والله انها عذراء...ولم المسها... ومن كان..سبب في التفريق... بيني وبين ليان...والله لن اسامحه... وسأقتص منه عند الله والله لن اسامحه ابدا .

ثم اصر توفيق على خروجنا جميعا واراد ان يبقى مع توأمه حبيب قلبه

خرجنا جميعا وبعد نصف ساعه بالضبط خرج رفيق ليخبرني ان توفيق يريدني انا ومحمد اخي

دخلنا انا ومحمد لحبيب قلبي توفيق واخذ يشير الي
تقدمت منه وجلست على السرير بجواره ووضع رأسه على فخذاي وقال لي : ليان ان روحي تكاد تبلغ الحلقوم وارجوك.....لقينيني.... الشهاده...

وخاطب محمد قائلا : محمد...يا أخي... وصيتي... لك هي..والداي بر بهما.... ارجوك... ولا تغضبهما...

محمد: والله ياتوفيق سافعل ما تقول بالحرف الواحد فقط لاتستسلم للموت ارجوك واخذت دموع محمد تنزل اتدرون لم ارى محمد طيلة حياتي يبكي والله لقد هزتني دموعه وبقوه

رفيق مبتسما: ومن ثم وصيتي الثانية لك هي رفيق وليان
ساعد اخاك ولاتزعجه... وصاحبه...فهو محتاج لك....
اما.... ليان.... ضع...ضعها... في.. عي..عينيك...ار..جوك..
مح...محمد.... ارج....وك....ان...لي...ليان...ليس...لها..س...ند... غي...رك

لم استطع رؤية تعابير وجه توفيق فقد كانت روحه تنازعه اجل ونزلت دنوعي لاجله ولكنني بقيت قويه واستغربت من اين اتتني هذه القوه ياترى...

ليان: توفيق حبيبي ارجوك قل اشهد ان لا اله الا الله وان محمد رسول الله

ابتسم لي توفيق واخذ يغمض عيناه ويفتحهما ويغمضهماوهو ينطق الشهادتين بمشقه: اش...هد...ان...لا....اله...الا....الله....واش..... هد. ان...مح...مد....رسو...ل...الله.

واغمض توفيق عينيه ونام وارجو ان ينام نومة العروس.







أرآئكم وتوقعاتكم عزيزاتي

لا احلل نقل الرواية دون ذكر المصدر

بقلمي..: ~Arwa gam ~

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 27
قديم(ـة) 18-04-2019, 05:51 PM
دكتورة مريم دكتورة مريم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
😿😿 معقولة توفيق مات دموعي الة شوية وتنزل
😭 بس ليان شلون راح تصبر
فرحت من توفيق گعد من الغيبوبة بس يا فرحة ما تمت 😢😢
وشنو كالة لرفيق قبل ليموت
وعاشت ايدج على البارت گلبي
بس چان كلش مؤلم 😢😢
بانتظارج ❤


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 28
قديم(ـة) 20-04-2019, 06:01 PM
صورة ~Arwa gam~ الرمزية
~Arwa gam~ ~Arwa gam~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


اعذروني على تواجد الاخطاء
الاملائيـــه...


الجـزء الثـانـي عشـر....


بعد مرور شهر.....

عند عصام......

اتصلت ذلك اليوم على وسام صديقي واخبرته انني سابقى للعمل معهم وانه يمكنه الذهاب للاطمئنان على ابن اخيه

وذهبت ذلك اليوم للشركه وقابلت وسام وجلسنا نتحدث على مواضيع عده حول الاعمال الكثيفه

جاء لوسام اتصال من اخيه احمد وهو زوج خالتي التي لاتعلم بوجودي حتى الان واخبره ان توفيق قد التحق بالرفيق الاعلى

لقد فاجئني الخبر ومما صدمت منه اكثر دموع وسام صديقي الذي لطالما كان مبتسما ضاحكا مستبشرا اجل كانت دموعه فاجعة لي

كان يقول في اثناء بكاءه ذهب ابن اخي ذهب صديقي ذهب حبيب قلبي وتركني تركني وترك اخاه وتوأمه ياترى كيف حال رفيق الان ولم يستطع التركيز في اقواله وافعاله

كرهت نفسي وتصرفي البشع وكرهت تلك ال..... الف مره وزاد حقدي لها كما ازداد الغل في قلبي ليوقظني للاتتقام منها

والله والله والله لقد اقسمت بالذي لا اله غيره انني سانتقم منك وسأرد لك الصاع صاعين

ولكن حينما يحين الوقت المناسب

سافر وسام الي ليبيا لحضور عزاء توفيق بينما بقيت انا جالس اتدبر امور الشركه ولكنني تمنيت ان احضر عزاء صديقي ولكن ليس لي مايشفع لي حتى احضر عزاءه فانا في نظري انني القاتل وارجو من الله السماح


عزيت رفيق من اول يوم العزاء لقد كان رفيق رفيق لي ولكن ليس صديقي كتوفيق لذلك احسست انه لابد لي ان اعزيه كما انني عزيت والده وعميه احمد ومحمود


وهاقد مر شهر على العزاء ولم يعد وسام الي امريكا وانا من اتدبر امور واشغال الشركه....


عند غسان....

كنت سعيدا جدا بولادة محمود نعم لقد اسميت طفلي الجديد محمود على والدي وبينما كنت في فرط سعادتي مع طفلي وزوجتي الحبيبه نوره...

جاءني اتصال من والدي اجبت هذا الاتصال وسالني والدي عن حالي وهل يمكنني النزول الي البلد ام لا

فاجبته انه باستطاعتي اذا كان امر طارئ

وحينها اخبرني والدي عن وفاة ابن عمي توفيق لقد حزنت على فراقه كثيرا صحيح انني لا اتحدث معه الا القليل وعلاقتنا سطحيه ولكن مهما يكن فهذا ابن عمي وتربطني به القرابة والدم

اخبرت زوجتي انه لابد علي من النزول الي البلد فوافقت ولكن مافاجئها حقا...

غسان: نوره حبيبتي لقد توفي ابن عمي الذي اخبرتك عنه

نوره: عظم الله اجرك حبيبي ان شاء الله ربي يغفر له ويرحمه

غسان: اللهم امين ، حبيبتي هذه المره سنعود بلا رجعه ستاتين انتي وابني معي لليبيا

نوره بفرح: حقا ، لقد كنت انتظر هذا اليوم بفارغ الصبر

غسان بابتسامه على شفتيه : اجل حبيبتي ، جهزي ملابسك وملابسي وملابس محمود ايضا سنعود للوطن لقد مللت الغربه بحق

نوره: حاضره ، ساجهزهم في الحال

غسان: حبيبتي انا ذاهب الي الشركه لكي اكمل تجهيز الاوراق ساعود بعد ساعه انتبهي لنفسك ولمحمود

نوره: مع السلامه حبيبي ، انتبه لنفسك انت ايضا

غسان : الي اللقاء....


المجهوله.....

لقد توفي توفيق..... اجل توفي... اجل هذا عهد قطعته على نفسي ان لم يكن لي لن يكون لاي فتاه كانت على وجه الارض

لقد حضرت عزاء توفيق نعم لاتستغربون حضرت عزاءه فموته وهو في ريعان شبابه احزنني حقا

لاتظنون انني لا املك مشاعر بل املكها ولكني لا استطيع التصرف في مشاعري وحزني على توفيق دليل قوي على امتلاكي للمشاعر

المجهوله وهي تتقدم من ليان وتحضنها: عظم الله اجركم حبيبتي ربي يرحمه ويغفر له ماعليك الا الدعاء له ادعي له ولاتبكي لاتعذبينه في قبره

ليان : اااااه يا(رنوق) 😱 لقد مات توفيق لقد مات وتركني احبه يارونق احبه كثيرا صدقيني لا اعلم كيف ساعيش من دونه تركني يارونق و لاادري لمن

رونق: يكفيك بكاء عليه ارحمي نفسك ومن ثم ارحمي عينيك لاتبكي فدموعك ثمينة جدا لدي

واستمرت ليان في البكاء حتى مرت ثلاث ايام العزاء وبعدها انقطعت عنها لمدة اسبوع واتيتها لبيت خالها ولكنعا كانت حزينه جدا رغم انها لم تدخل في حالة كئابه ولم تعتكف غرفتها ولكن عينيها حزينتين للغايه

آلمتني ليان حقا انها لم تسعد بخطوبتها ابدا وانا السبب ولكن هي المخطئه فقد اخذت مني شيئا ليس لها...


عند محمد....


محمد : ليان حبيبتي هل امرك اليوم ام ان خالك من سيصحبك

ليان: مرني محمد اريد التحدث معك قليلا

محمد : حسنا جهزي نفسك فبعد خمس دقائق سأكون امام البيت

ليان : حسنا

بعد خمس دقائق....

ليان: السلام عليكم

محمد:وعليكم السلام

ليان: محمد سأبدء بالموضوع دون اي مقدمات اريد ان اشتغل

محمد: ولكنك لم تنهي دراستك بعد ليونه

ليان: هانت ذا تشتغل من دون ان تكمل دراستك

محمد: انا اشتغل بالخبره فلا تلزمني الشهاده الان

ليان: هذه هي النقطه التي اريد ان اصل لها ، محمد انت تعلم ان مستواي في الدراسة ممتاز لذلك اريد ان اتدرب وان اشتغل في فترة الدراسه كما تفعل انت تماما ،

محمد: حسنا،واين ستشتغلين؟

ليان: في شركة توفيق رحمه الله.

محمد:هل تحدثتي مع رفيق في هذا الشأن

ليان: كلا اريدك انت ان تتحدث معه لكنني تحدثت مع وسام وهو اجابني بالموافقه في حين وافق رفيق

محمد: حسنا سأتحدث معه اليوم ، ولكن لما تريدين ان تشتغلي فوالدك لم يقصر معك حتى انه يرسل لك مصروفا كل شهر

ليان: لانني لا اريد ان اثقل على خالي اولا فهو يغرقني بالهدايا والثياب دون حتى ان اطلب منه انه يفاجئني دوما ولانني لا استعمل النقود الذي يرسلها احمد الي لقد تبرأ مني وطردني من بيته فليس عليه اي ينفق علي

محمد: ليان انت عنيده جدا، لم لاتعودي للبيت فولدك استسمح منك

ليان: محمد، لاتسألو عن اشياء ان تبد لكم تسؤكم

محمد: هداك الله يا ليان.



عصفت ذاكره ليان بها الي يوم وفاة توفيق...


بعد ان توفي توفيق بنصف ساعه والممرض اخذه جثه الي ثلاجة الاموات لم تذرف عيناي دمعه واحده

بعدما خرجت من الغرفه وجدت والدتي تبكي كم احبها امي يهون علي ان ارى دموعها لا احب ان يمسها سوء ابدا اعشق امي واعشق كل شيء فيها فلا تنسون انها جنتي

وجدت والدي ايضا مهموما حزينا يهون علي رؤيته في هذه الحاله احبه نعم احب والدي كثيرا ولكن طرده لي آلمني حقا

ووجدت عمي وزوجته يبكيان فراق ولدهما حال مؤلم حقا

وبكل برود ذهبت الي طبيبة نساء وولاده وطلبت منها ان تعرضني للفحص وان تكتب تقريرا لي

خرجت من غرفة الطبيبه وذهبت الي مكان تواجد العائله ووقفت امام والدي ومن دون ان اشعر اصبحت عيناي تذرفان الدموع دون رغبة مني

رفع والدي ناظريه الي واعطيته ورقة التقرير اخذها مني وما ان قرأها حتى رفع نظره الي ليعبر لي عن مدى صدمته وتفاجئه

احمد: ليان يا ابنتي ماهذا

ليان: مات توفيق يا احمد وهذا التقرير الذي طلبته مني وها انت ذا ستتخلص مني عن قريب لن تراني ولن اراك لست والدي ولست ابنتك

احمد: ليان يا ابنتي ماهذا الكلام الذي تقولينه انا اريدك ان تعودي للبيت وان....

ليان تقاطعه : بعد ماذا يا ابي....


عند رفيق....

مات اخي، مات توأمي، تركني ورحل ليتني انا من رحلت ليتني استطيع ان اردك للحياه وان انام في مكانك أُخَيْ

مضى شهر على فراقك يا اخي شهر وانا اشعر وكانني ميت بين الاحياء لم اعد اشعر بالسعاده ولا اذوق لها طعم

مؤلم فراقم يا اخي لمن تركتني انا بحاجة لك لطالما كنت مستشاري الخاص استشيرك واسالك حتى في ابسط اموري

احبك وتركتني اهذا جزاءي يا اخي
هل جزاء الاحسان الا الاحسان احسنت اليك وبقيت معك وواجهتني بالاساءه وهي تركك لي

صدمت يا اخي من معرفتك بعدة امور لي كنت انا اجهل علمك لها

وعصفت به ذاكرته الي يوم وفاة توفيق....

توفيق: من...فضلكم..اريد اخي...رفي..ق على...انفر..اد

خرجت كل العائله وبقيت انتظره يتكلم وتكلم اخيرا بعد ان مكثنا خمس دقائق يسودها صمت عارم

توفيق : رفيق.. يا اخي... ان الذي...جاء بالافك...لا اعرف من..يكون ولكن...عصام...يعلم من يكون...جيدا
ان الذي...تحدث تلك...الليله المشؤومه...هو عصام...وانا واثق في عصام....كثقتي فيك...يا اخي


عصام...صديقي...ورفيق دربي اعرف...صوته تماما...ولكني لا اعرف....مبتغاه....والذي يسعى اليه...اسأله يا اخي واجعل....ليان تبرد...حر قلبها...

ان...ليان...بريئه...وطاهره يا اخي....وارجوك ان لا تظلم...عصام فهو بريء حقا.... يجب ان تعرف...اسبابه قبل ان...تحكم عليه.

ليان...يا اخي ليان...ارفق بها...الطف بها وارجو...ان ت....


قطع افكاره صوت هاتفه...

رفيق: مرحبا محمد

محمد: مرحبا، كيف حالك

رفيق: بخير ، وكيف حالك انت

محمد : بخير ، رفيق اريد منك خدمه لليان

رفيق: ماهي ، وارجو ان اقدر عليها

محمد: ليان تريد ان تشتغل معنا في الشركه قبل ان تكمل دراستها وارجو ان تقوم انت بتدريبها وهي تنتظر موافقتك

رفيق: هل تحدثت مع وسام في الامر

محمد: اجل وهو موافق اذا وافقت انت

رفيق: سأنظر في الامر ، هل تحتاج شيئا اخر

محمد: كلا ، الي اللقاء

رفيق: الي اللقاء




أرآئكم وتوقعاتكم عزيزاتي

لا احلل نقل الرواية دون ذكر المصدر

بقلمي..: ~Arwa gam ~

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 29
قديم(ـة) 20-04-2019, 06:38 PM
دكتورة مريم دكتورة مريم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
عاشت ايدج على البارت گلبي
بصراحة لحد هسة مصدومة من موت توفيق 😿
بس الموت حق.... الله يرحمه
رونق 😲😨 معقولة
اخر وحدة اتوقعهة هي
صدك من گال احذر عدوك مرة وصديقك الف مرة
الله يجازيهة
رفيق يا ترى شوصا توفيق 🤔
ليان لا تعليق... گلبي مكسور عليهة
وبانتظارج
الله يوفقج ❤🌹


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 30
قديم(ـة) 22-04-2019, 06:33 PM
صورة ~Arwa gam~ الرمزية
~Arwa gam~ ~Arwa gam~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


الجـزء الثـالـث عشـر....


اعتذر عن تواجد بعض الاخطاء
الاملائيـه....


عند غسان.....

وصلنا لليبيا الحبيبه اول يوم العزاء قُبيل الغروب بقليل
نزلنا من الطائره واتممت الاجراءات وبسبب الحرب لم ننزل الي مطار طرابلس الدولي

ونزلنا في مطار(معيتيقه) وبما ان المطار قريب من بيت والدي فقد استغرقنا عشر دقائق فقط للوصول الي بيت والدي

دخلنا البيت وكان هادئا دليل على عدم تواجد احد في هذا البيت صعدنا للطابق الثاني ودخلت الي غرفتي القديمه ودخلت زوجتي وهي تحمل طفلنا خلفي

غسان: نوره امكثي في هذه الغرفه ولاتخرجي ابدا
ساذهب لصلاة المغرب ومن ثم ساذهب للعزاء

نوره: انا متعبه واريد ان انام ولن اخرج ابدا حتى ان محمود لم ينم طيلة الوقت سننام معا لاتقلق

غسان: حبيبتي انا قلق جدا عليك الليله ستلتقين باهلي لاتدعي الخوف يسيطر عليك

نوره : حاضر ، الي اللقاء

غسان: الي اللقاء


بعد مرور خمس ساعات....

عفاف: مااااااذااااا من تكووون واين هي وابنة من

غسان ببرود: كائنه من تكون يا امي فهي زوجتي الان وانا احبهاااااااا ويربطني الان بها ولد والله لن اسامح من يتعدى عليها بالكلام او بالنظرات حتى..

محمود: يكفي يامرأه ، غسان يابني مبارك عليك الزواج ومبارك عليك المولود وارجو ان يكون من حفظة كتاب الله

غسان: بارك الله فيك يا ابي ، هل تعلم ما اسم طفلي

محمود: ماذا اسميته بني

غسان بحب : محمود يا ابي

محمود بفرح :حقا، بارك الله فيك ووقف والدي واحتضنني اتعلمون ان الفرحه لم تسعني عندما رأيت فرحة ابي

غسان: انا ذاهب لاحضر زوجتي لترونها

عند نوره.....

نوره:اسمع صوت طرقات على الباب ولكن الفشل يسري في كل جزء من جسدي لا استطيع النهوض انني متعبه للغايه اسمع صوت حبيبي وزوجي غسان ولكن لم اعي مايقول حتى انني حاولت ان اركز بكل قوة لكن لاجدوى

غسان: نوووووره ، نوووووره افتحي البااااب نوووووره نووووووووره استيقظيييي

اسمع صوت غسان يناديني اسمعه جيدا يطلب مني ان افتح له الباب ولكنني متعبه احاول النهوض جاهده ولكن بعد عدة محاولات باءت بالفشل استطعت ان اقف على قدماي تقدمت للباب وفتحته ودخل زوجي غسان وعلامات الفزع على وجهه

غسان بخوف : نوره مابك لما تاخرتي هل انت مريضه او متعبه هل بك شيء اجيبي

نوره : كلا انا بخير فقط اريد ان انام

تقدم مني زوجي واحتضنني بقوة وهمس في اذني(لقد اخفتيني) مما جعلني ازيد من احتضاني له احبه نعم احبه واعشقه

غسان: نورة ارتدي ثياب الصلاه واغسلي وجهك لننزل الي اهلي فالجميع في انتظارك

نوره: ولكنني خائفه

غسان: حبيبتي لاتخافي انا معك

نوره: حسنا

غسان : هيا بنا



عند عائشه....

لماذا يا ابنتي لماذا لم ترجعي معنا للبيت في ماذا سيفيدك عنادك حبيبتي لطالما تمنيت ان انجب لك اخا او اختا وتمنيت ان تكوني معي في فترة حملي

هاقد مضى على وجود اختك او اخاك ثلاثة اشهر واربعة ايام لماذا يا حبيبتي تركتيني وانا في امس الحاجة اليك حتى ان خالك وزوجته ارادا ان يخبراك بالموضوع ولكنك كنتي تصدينهما لماذا يا ابنتي

الهذه الدرجه تكرهيننا وتحقدين عليا ماذنبي انا لطالما كنت واثقه من برائتك وشرفك حتى انني لم اصدق حرفا واحدا مماقيل

ولكنني كنت انثى ضعيفه اجل ضعيفه امام زوجي وحبيبي لا اريد عصيانه في شيء اريد ان احصل على رضاه باي ثمن

الشخص الوحيد الذي لا استطيع الوقوف في وجهه هو والدك، والدك الذي وقف معي طيلة فترة علاجي لم يمل او يكل كان معي في كل لحظه وحين

حتى انني تاخرت في الحمل بعدك لم يتركني ولم يتزوج علي بل كلن خائفا على مشاعري ولم يكن يتحدث على الاطفال مطلقا

لطالما كان يقول انتي وابنتي تكفياني عودي يا ابنتي فوالدك محتاج لك وبشده


عند ام وابو توفيق..

ام توفيق: لاتحزن يازوجي اصبر فان الله مع الصابرين اسال الله ان يجيرنا في مصيبتنا وان يخلف لنا خيرا منها

ابو توفيق: ولكنني قتلت ابني قتلته لن اسامح نفسي لقد مات ولدي ولم يطلب رؤيتي قبل موته والله انني نادم نادم جدا على ما اقترفته يداي

ام توفيق: انت لم تقتل احد ، لقد مات وكلنا مئالنا اليه
كلنا لله وكلنا اليه راجعون هذه الدنيا زائله والبقاء لله

ابو توفيق: اسال الله ان يغفر له ويرحمه كان يعز علي جدا

ام توفيق: هذا اجله وما بيدينا شيء لنفعله

ابو توفيق: وليان ، ماذا سيحل بها

ام توفيق: ليان قويه لقد اجتازت المحنه بسهوله صحيح انها حزنت ولكن الان حياتها مستمره لم توقفها ومافعلته كان صواب

ابو توفيق: لقد كانت تحبه كثيرا وانا من حرمها منه لابد انها تبغضني الان

..........: ليان لاتبغض احدا يا ابي ، السلام عليكم

ام وابو توفيق معا:وعليكم السلام ، كيف حالك بني اليوم

رفيق: الحمد لله كيفةحالكما

ام وابو توفيق: بخير، نحمد الله

ام توفيق: هل اضع لك الغذاء بني

رفيق: بارك الله فيك ، احضريه الي غرفتي لو سمحتي



عند رفيق....

رجعت الي البيت وانا منهك جدا واريد ان استحم وانام فالتعب اهلكني كثيرا

وجدت والداي يتحدثان وسمعتهما يتحدثان عن ليان ،ليان تلك الفتاه التي اسرت قلبي لم اتوقف عن التفكير فيها ثانيه واحده

فغضبت من تفكير والدي عنها لا احب ان يصفها احد بوصف لايعجبني

صعدن لغرفتي واستحميت ووجدت والدتي في الغرفه تنتظرني وبين يديها صحن الغذاء

رفيق: مرحبا بأمي في غرفتي

ام توفيق: مرحبا بك

رفيق: بارك الله فيك ، سامحيني ان اتعبتك اماه

ام توفيق: وفيك بارك الله

رفيق: هل تريدين مني شيئا امي

ام توفيق: هل انت مشغول بني

رفيق: بعد العصر سأذهب للشركه بصحبة محمد وليان للتدريب

ام توفيق: امممم حسنا ، بني

رفيق:نعم اماه

ام توفيق: ما رأيك في ليان

رفيق بتوتر: ااا مث مثل ماذا اماه

ام توفيق: بني لاتظن بانك تخفي علي ، فأنا اعلم علم اليقين بأنك.....



عند غيداء.....

عفاف: ابنة من انتي ، وماذا يشتغل والدك

نوره : انا ابنة السفير الليبي محمد نصرالدين ال.....

عفاف بصدمه :آآآآ. حقققققققا

غيداء وعيونها على وشك الخروج من مكانها : هل حققققققااااا ماتقوووولين

نوره بثقه : أجل ، هل انا ضيفه غير مرحب بها هنا؟

عفاف: ككك كلا كلا ، مرحبا بك لقد سررت اان ابني قد احسن الاختيار
ولكنني كنت اتمنى ان احضر لكم حفل زفاف كبير يليق بكما

نوره: يكفيني غسان فانا لا اهتم للمظاهر
استأذنكم الان

عفاف تحدث غيداء: انها ابنة السفير يا ابنتي احسني معاملتها

غيداء: اذن علي ان اكون حذره للغايه

عفاف: سأذهب اليوم بعد العصر الي بيت عمك محمد هل ستذهبين معي

غيداء: اجل ، واريد ان ارى رفيق ايضا

عفاف: اجل اهتمي بمظهرك وثيابك عله يعجب بك

غيداء : ولكنه لا يهتم لي ابدا ولا يهتم لوجودي

عفاف: عليك ان تحصلي عليه باي ثمن افعلي كل ماعليك يا ابنتي

غيداء: حسنا



عند غاده

غاده: ولكن هذا حقي ايضا ، لقد اعطيتك جل حقوقك كامله اعطني انت ابسك حقوقي

عبد الله: ولكنني لا اريد منك اطفال اريد اطفالي من زوجه احبها ولست انتي

غاده: وماذا عني ، الايحق لي ان احمل طفلا بين يدي اداعبه واحن واعطف عليه ، اليس من حقي ان استمع لكلمة امي لماذا تفعل بي هذا لماذا

عبد الله : اذا اردت الاطفال سأطلقك وتزوجي وانجبي اما مني انا فلا تحلمي

غاده ببكاء : ولكنني احبك

عبد الله: وانا اكرهك

غاده: متى ستحن علي يا عبد الله لقد مرت عشر سنوات على زواجنا ولم انجب طفلا بالرغم من انني سليمه
ووالدتك تصر علي ان اسافر للعلاج ارجوك عبد الله ولو طفلا واحدا لا اريد اكثر

عبد الله: كلااااااا ، لا اريد اي طفلا منك انا اكرهك افهمي اكرهك جدا

غاده: ولما تزوجتني اذا

عبد الله : نصييييييييب

غاده : سامحك الله ، ماذنبي ان كنت احبك ماذنبي انا لكي احرم من ابسط حقوقي

عبد الله: يكفي ثرثره

غاده: طلقني

عبد الله: انت...............


عند ليان.....

رونق : هل ستباشرين التدريب اليوم

ليان: اجل ،بالرغم اننب لا اطيق القرب من رفيق الا انني سأتدرب فانا ينطبق علي مثل(مكره اخاك لا بطل)

رونق: ههههههههه لااعلم سبب كرهك له ولكن انتي مضحكه حقا

ليان: انه قاس علي للغايه لا اعلم مالذي فعلته له حتى يكرهني هكذا ، عكس توفيق رحمه الله لقد كان يحبني ولم يقسو علي ولو لمره واحده

رونق: رحمه الله ، استاذنك ليان الان

ليان: لقد كنت اريد الاستئذان منك فمحمد قد اتي وعلي الذهاب

رونق: الي اللقاء

ليان: الي اللقاء

وخرجت من الغرفه بعد مكالمتي مع رونق في امور مختلفه احبها صديقتي لطالما كانت تنسيني همومي لقد كانت بلسما على جراحي خرجت وانا ارتدي عباءه سوداء خاليه من اي زينه وعلى راسي حجاب باللون الاسود وحقيبه بلون الرصاص وحذاء رياضي بلون الرصاص ايضا نظرت الي نفسي بالمرآه لقد اطمأنيت كنا في قمة الاناقه

ووجهي خاليا من اي زينه كما انني لم اضع قطره من العطر فانا افضل الذهاب بدون رائحه افضل من كوني زانيه

وضع الطيب والخروج به بقصد أن يجد ريحَه الرجالُ الأجانبُ فهذا محرم ، بل من كبائر الذنوب .
فعَنْ أَبِي مُوسَى رضي الله عنه عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : (إِذَا اسْتَعْطَرَتْ الْمَرْأَةُ فَمَرَّتْ عَلَى الْقَوْمِ لِيَجِدُوا رِيحَهَا فَهِيَ كَذَا وَكَذَا قَالَ قَوْلًا شَدِيدًا- يَعْنِي : زَانِيَةً -) رواه أبو داود (4173) والترمذي (2786)

خرجت من غرفتي التي اشارك بها ابنة خالي رتاج مؤخرا التي سافرت هي واخاها عمر لامريكا للدراسه
لاجد خالي هشام يقابلني استأذنت منه للذهاب ووافق وقبيل خروجي احتضنته وقبلته فانا احبه منذ زمن وماجعلني اتعلق بخالي اكثر هو احتضانه لي في اليوم الذي طردني فيه والدي

خرجت لاجد محمد ينتظرني امام البيت ويتحدث مع عماد ابن خالي وركبت السياره وتحدثنا انا ومحمد في امور شتى طوال الطريق

وصلنا الي الشركه ودخلنا وبعدها صعدنا للطابق الثاني المخصص للتريب ووجدت اين عمي رفيق في انتظارنا
ورفيق طوال الوقت لم ينظر الي فنظره مستقر الي الارض وهو يتحدث معي وهذا ما اعجبني حقا فابن عمي محترم ولا ينظر للنساء كنت اظنه لايملك اي صفه حسنه ولكن يبدو لي انني كنت مخطئه

وجلست اتدرب حتى مضى من الوقت ساعتان ونصف وخرجت من الشركه برفقة محمد و مع اذان المغرب وصلنا لبيت خالي
نزلت انا للبيت وابن عمي واخي( محمد ) ذهب للمسجد القريب للصلاه


عند رفيق....

خرجت من الشركه وكان قلبي طوال الوقت يطرق اضلعي من قوة خفقانه

بقربي حبيبتي التي حرمت منها ولا استطيع ان احادثها الا في امور التدريب

حاولت قدر الامكان ان لا ارفع نظري اليها كي لا اتعذب زيادة عن اللزوم اضافة لكوني لا انظر للنساء ابدا الا بمحض الصدفه

وصلت للبيت على اذان المغرب توضأت وجهزت نفسي وخرجت للصلاه وبعد العوده من الصلاه وجدت ابنة عمي غيداء في وجهي ودموعها على وجهها لم اشأ ان انظر اليها ولكنني ظننت انها امي او احدى خالاتي الصغيرات

رفيق: مابك يا ابنة عمي هل من مشكله

غيداء: لماذ تدرب ليان وحدك لِم لَم يدربها وسام

رفيق: هذا عملي انا، كما اننا لسنا في خلوه ، فمحمد اخي معنا ، وايضا وضحت لك الامور كي لاتظني بنا سوءا والا فان هذا الامر ليس من شأنك

غيداء: لم لا تفهم سبب اهتمامي بك ،، فانا احبببببك اتعلم معنى احبببببك

رفيق: ادخلي للبيت يا ابنة عمي سترك الله ، فانا لم ولن اخون ثقة عمي ابدا من اجل حبك

ووليت مدبرا ولم التفت لها ابدا لطالما كنت اكرهها لا احبها فقد كانت على علاقه مع عدد من اصدقائي لطالما كنت اريد ان اخبر عمي او ابنه عنها ولكن توفيق يردني ويقول سيهديها الله

فانا قلبي مع ليان ، وليان فقططططط.......








أرآئكم وتوقعاتكم عزيزاتي

لا احلل نقل الرواية دون ذكر المصدر

بقلمي..: ~Arwa gam ~

الرد باقتباس
إضافة رد

رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي

الوسوم
الحمد لله حمدا حتى يبلغ الحمد منتهاه
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية عرش السُلطان/ بقلمي. خيال. روايات - طويلة 124 12-07-2019 06:01 PM
حياتنا بين هموم الدنيا والاخرة شذى المطر مواضيع مميزة 43 21-01-2019 03:52 PM
رواية يا بعيد لا تقرب ترا جرحك وصل / بقلمي؛كاملة Real Reema روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 175 19-02-2016 04:59 PM
الزهد slaf elaf حياة - صفات - أخلاق - أقوال - رسول الأمة 4 28-11-2015 02:56 AM
رواية /كلي ملكك ، بقلمي Maryooma013 روايات - طويلة 19 07-08-2015 03:34 PM

الساعة الآن +3: 02:18 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1