غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
الإشعارات
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 51
قديم(ـة) 19-06-2019, 03:06 AM
صورة ~Arwa gam~ الرمزية
~Arwa gam~ ~Arwa gam~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ❤


كيفكم بنات ان شاء الله تكونو بالف خير 🌸

عيدكم مبارك وتقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال
🙈🙊🙉
وكل عام وانتم بخير 🌹

ان شاء الله ابدأ بتكملة الروايه من غدا او بعد غدا واتمنى القى تشجيع وتحفيز 🌹🌹.

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 52
قديم(ـة) 19-06-2019, 11:37 AM
دكتورة مريم دكتورة مريم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
هلا بيج كلبي اشتاقيتلج هواية وللرواية ⚘⚘
وانتي بالف خير حياتي
ومنتظريج على احر من الجمر 🤗
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ~arwa gam~ مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ❤


كيفكم بنات ان شاء الله تكونو بالف خير 🌸

عيدكم مبارك وتقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال
🙈🙊🙉
وكل عام وانتم بخير 🌹

ان شاء الله ابدأ بتكملة الروايه من غدا او بعد غدا واتمنى القى تشجيع وتحفيز 🌹🌹.


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 53
قديم(ـة) 21-06-2019, 03:15 PM
صورة ~Arwa gam~ الرمزية
~Arwa gam~ ~Arwa gam~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


الجزء العشرون ....



عند رونق ....

قمت بتجديد جرس الباب بالامس وها أنا ذا انتظر الطارق بفارغ الصبر حتى ارى من هو ومن يكون

جلست انتظر حتى مضت ربع ساعه مذ ان جلست واذا بي اسمع جرس الباب ركضت مسرعه والخطى تسبق بعضها لمعرفة هوية الطارق

رفعت السماعه وشغلت الشاشه ولكن .....

لم ارى غير الظلام لقد قام الطارق وبوضع يده على الكاميرا حيث انني لن استطيع رؤيته

من يكون ياترى من هذا الشخص الذي يرعبني لقد اصبح كالكابوس بالنسبة لي اصبحت ارتعد خوفا من هذا الرجل لا ادرى من يكون وما السبب الذي دفعه الي فعل ذلك .....

قطع تفكيري صوت الجرس من جديد فاجبت ولكن ما من مجيب

جلست على الاريكة في الردهه وانا في حالة يرثى لها ابكي بقوه على قدري الذي قد قدر لي

بعد مرور خمس دقائق تقريبا سمعت صوت الجرس فرفعت السماعه واذا بي اسمع ذاك الصراخ المخيف

لقد كان هذا الصراخ مألوفا لدي ولكن اين سمعته ياترى .....

لقد ت ت تذك...... تذكرت ... إن..إنه....ذاك ...الصراخ .. في ..............



عند غسان .....

غسان : انه بخير حبيبتي لا تقلقي

نوره ودموعها على خدها : ان شاء الله يكون بخير ، لكن لماذا ولدي فقط يصاب من بين كل الناس لماذ ، لماااااذا

غسان : نوره ، قولي اللهم لا اعتراض على حكمك الحمد لله على كل حال حبيبتي كوني صبوره ابننا بخير فقط يحتاج الي عدة اشهر ليعود بخير كما وانه لم يمسسه ضر

نوره: الحمد لله على كل حال ، انا لله وانا اليه راجعون

غسان: اجل حبيبتي اصبري ، سنذهب الي اختي بعد صلاة العشاء هل ستذهبين معنا

نوره : كلا ، سابقى مع محمود

غسان: حسنا فعلتي ، ساخرج الان حبيبتي ، الي اللقاء

نوره: الي اللقاء





عند غاده وغيداء ........

غيداء: كيف ستكون ردة فعلها ياترى ، هل ستصدقنا وتتقبلنا ام انها سترفضنا

غاده: انا ايضا لا ادري كيف ستكون ردة فعلها

غيداء: هل ستذهب امي معنا ياترى

غاده: كلا لقد سالتها ولكنها اجابتني انها متعبه وستذهب اليها في وقت آخر

غيداء: الن تعيش رونق معنا ؟

غاده : لا ادري

غيداء: غسان على وشك الوصول ، اسرعي وجهزي نفسك

غاده : حسنا حسنا



عند محمد.....

لم التقي بالفتاة حتى الان ، اين اختفت ياترى لقد اصبحت شغلي الشاغل

لقد اشتقت لاهلي كثيرا ما اقسى الغربة حقا كما انني اشتقت لاختي ليان كثيرا ساتصل بها بعد ان اتصل بامي

محمد: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ام توفيق: وعليكم السلام ، اهلا بك بني لقد اشتقت لك كثيرا ، كيف حالك وما هي اخبار دراستك، هل تاكل جيدا بني ، هل ينقصك شيء؟

محمد: لا ينقصني الا رؤيتكم اماه ، لقد اشتقت لكم كثيرا

ام توفيق:نحن ايضا اشتقنا لك ، فالبيت اصبح خاليا من دونك

محمد : هانت يا أماه ، بقي القليل وذهب الكثير ، كيف حال ابي ورفيق

ام توفيق : انهم بخير ، يسألونني عنك دوما

محمد : امي ، احتاج لنقود اخبري رفيق ان يقوم بتحويل المبلغ لي

ام توفيق: حسنا بني .......


وجلست اتحدث معي امي حتى قرابة النصف ساعه ثم استاذنت مني امي لتذهب لاكمال اشغالها

وبعدها اتصلت بليان وتحدثنا ايضا كثيرا اخبرتها بما جرى لي واخبرتني بما جرى لها وتحدثت مع اخوتها ولعبت معهم قليلا

وها انا ذا اغلق الهاتف وارتاح على سريري لكي انام فغدا سيكون يوما شاقا بالنسبة لي .....




عند عصام .............

لقد كثرة زياراتي لبيت خالتي عائشه كثيرا فاصبحت احيانا اتناول معهم وجبة الغداء بعد الالحاح المتكرر من خالتي

فلم يعد ينقصني شي فخالتي تجهز لي الغذاء واحيانا العشاء ايضا وتكوي لي ثيابي واي شيء ينقصني تقوم هي بعمله

فلم تجعلني احتاج الي اي شيء منذ ان تقابلنا وقد صدق من قال ان الخالة ام ، لقد كانت بمنزلة امي حقا

اما بالنسبة لليان فلقد احببتها كثيرا لقد كانت فتاة طيبه حسنة الخلق وجميلة ايضا

ان قلبي يخفق بشده كلما رآها سأتقدم لخطبتها قريبا لانني احبها جدا بل واعشقها ايضا ليتني من ملك قبلك اولا يا ليان ليتني والله .....



عند ليان .....

ليان:باااااباااا ارجوووووووك ، لاترفض طلبي

احمد بابتسامه: ههه لا لا لا لا

ليان: ارجووووووك بابا ارجوك احمد هياااا

احمد : لا يعني لا

ليان: بااااااااااباااااااااااا

احمد : ههههههههههههههه لا

ليان وعيناها تترقرق بالدموع: ارجوووووووووووووك


احمد : ههههههههههههههه حسنا حسنا ، ولكن اي مطعم تريدون

ليان : ساتفق مع امي وسنخبرك لاحقا ..

سنذهب اليوم للعشاء في مطعم لقد مللت اكل البيت ولقد وافق والدي بعدما تعبت في اقناعه فوالدي لايحب اكل المطاعم ابدا يحب الاكل من صنع والدتي فقط

ليان: ماما هيا تجهزي سنذهب لتناول العشاء في مطعم

عائشه : حسنا،ولكن هل سنذهب وحدنا ؟

ليان: اجل، من تريدين ان يذهب معنا ايضا

عائشه: عمك وزوجته ورفيق كما انني سادعو عصام ايضا

ليان: لااااااااااا لاااااااااا لااا لا اريد الذهاب مع المغفل رفيق اكرررررررهه لا احبه ارجوك امي اريد الذهام للاستجمام لا اريده ان يفسد عليا استجمامي

عائشه: عيب ان نذهب وحدنا يا ابنتي فلطالما دعونا للعشاء معهم،ولا ندعوهم نحن ، كما انني لا اعرف سبب كرهك لرفيق انه يعاملك بلطف توقفي عن هذا الدلال يا ابنتي

ليان : ارجووووكي امي الا رفيق لا اريده

عائشه : ارجوك انت يا ابنتي


لماذا لا تقدرين موقفي يا امي لماذا، اكره رفيق وابغضه
كثيرا كما انني لا اتقبله اطلاقا
انت لا تعرفين حقيقته يا امي انه انه ......





عند رفيق .......


لقد اصبحت ليان تتغيب عن الشركه كثيرا ، ولو حضرت الي الشركه لا تداوم وقتها كاملا

لا ادري مالسبب في كثرة غيابها ، كما انني وقفت عليها وسالتها ولكنها تجاهلتني ولم ترد على سؤالي وتركتني واقفا في مكاني كالابله

انا احبها كثيرا وكثيرا جدا ايضا ولكنني اكره تصرفاتها معي لطالما كانت تكرهني ولا تضع لي اعتبارا ابدا





وعصفت به ذاكرته الي الماضي ......


محمد : ليان هيا بنا فرفيق ينتظرنا

ليان: انا قادمه سارتدي حذاءي فقط

توفيق : هيا اسرعا

رفيق: رافقهم انت توفيق فانا متعب

توفيق: لقد امرك والدي انت ، لن اذهب في هذا الحر

رفيق: ارجوك فانا اريد النوم

توفيق :كلا ، ولن اتراجع عن قراري ابدا

ليان وهي تحتضن ساقا توفيق: ارجوك توفيق هيا بنا سنلعب قليلا فقط لن نتأخر

توفيق وهو ينظر لرفيق: نقطة ضعفي !

رفيق: ههههههههه رافقتكم السلامه انتبه لهم جيدا

توفيق: الي اللقاء



لقد افقت من هذه الذكرى على صوت هاتفي لقد كان عمي احمد اجبت على اتصاله وبعد ان اخبرني عن دعوته للذهاب للعشاء معهم وافقت من دون تردد انها فرصة لي لكي املي شوقي من حبيبتي


آآآآ يا ليان ليتك تشعرين بي وتهتمين لمشاعري

ليان ويكفيني من الدنيا انك فيها ولو اعطيتك عيناي ماكفتاك ...❤
والله ...........................




( وعليكِ رميتُ هوى قلبي وبلمحك....

تهتُ فَدُليني .....)



أرآئكم وتوقعاتكم عزيزاتي 

لا احلل نقل الروايه دون نقل المصدر 

بقلمي...~ Arwa gam~ 

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 54
قديم(ـة) 21-06-2019, 03:45 PM
دكتورة مريم دكتورة مريم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هلا بيج حياتي نورتي 🌹
والبارت كالعادة يموت 🤗

رونق اني خفت من هالشخص المجهول لعد هي شلون
صار عندي فضول حتى اعرف منو هذا الي يجيهة

معقولة عصام ؟؟ يمكن يريد ينتقم منهة

رفيق.. حاسة انو ليان راح تصير من نصيبك
يمكن يكللهة على وصية توفيق وتوافق

ليان شدعوة هلكد على رفيق
خطية الي بي مكفي 😿

وبانتظارج على احر من الجمر
والله يوفقج 💗💗


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 55
قديم(ـة) 23-06-2019, 09:49 PM
صورة ~Arwa gam~ الرمزية
~Arwa gam~ ~Arwa gam~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


الجزء الحادي والعشرون......




عند رفيق......


بعد اتصال عمي احمد بي اخبرت والداي بدعوته لنا ووافقا من دون تردد جهزت نفسي وصليت العشاء لانني نمت ولم اصليه

وبعدها خرجنا للسياره انا ووالداي حفظهما الله وقدت بهما متجها الي مطعم الوليمه في مدينتنا طرابلس

كم احب تناول الطعام في هذا المطعم فهو مطعم خاص بالمأكولات البحريه

وهاقد وصلت بعد مضي عشر دقائق ترجلت السياره وفتحت الباب لكلا والداي ودخلنا من مدخل العائلات وهناك وجدت حبيبتي ووالديها

ولكنني وجدت شخصا اثار غضبي حتى انني كدت ان اضربه عندما سلمت عليه انه عصام

اكره هذا العصام اخذ مني اخي فيما مضى وها هو الان سيأخذ حبيبتي مني

تقدمت من حبيبتي وسلمت عليها من دون ان اصافحها ولكنها لم ترد السلام علي

بل رمقتني بنظرات حاده اثارت حزني الشديد ....




عند عصام ........



دعتني خالتي للعشاء معهم في المطعم ووافقت من دون تردد لانني اريد رؤية ليان مع انني قد رأيتها وقت الغذاء

تعجبني ليان بحياءها وحشمتها وبحسن معاملتها واسلوب حديثها الجميل

دخلت المطعم وكنت اول الواصلين حجزت لنا منضده كبيره تسع لسبعة اشخاص وجلست انتظر قدومهم

بعد مضي عشر دقائق اتت خالتي وعائلتها وبعد وصولهم بخمس دقائق وصل رفيق وعائلته

وجلسنا نتحدث في امور شتى وعيناي لاتمل النظر من رؤية حبيبة قلبي ليان

نعم هي حبيبة قلبي لقد احببتها منذ ان رأيتها في المرة الاولى وقد اصبحت اعشقهاالان

وكلما وجهت نظري نحو رفيق ارى شرارة تقدح من عينيه وهو يكاد يلتهمني بنظراته المخيفه

لا اعلم ما سبب كرهي له ولكنني استحق ان يكرهني حقا فانا المسؤول الاول في موت أخاه .........



عند رونق ........


اكملت تنظيف البيت وبقي يوم واحد على حفل خطوبتي

جهزت كل شيء يلزمني ونظفت كل ركن في البيت وها انا انتظر قدوم حفل خطوبتي بفارغ الصبر

جلست على الاريكة في الردهه لاشاهد مسلسلي المفضل وبعد مرور نصف ساعه اسمع صوت جرس الباب

غريب من سياتيني بعد صلاة العشاء فالوقت متأخر قليلا

تقدمت من الجرس ورفعت السماعه وسالت من الطارق

رونق: مرحبا ، من الطارق

امرأه: افتحي يارونق فانا غيداء

غريب فانا لا اعرف اي فتاة باسم غيداء الا قريبة ليان ولكن علاقتي معها سطحيةجدا

رونق : هل انت ابنة عم ليان

غيداء: اجل

رونق: حسنا ،انا قادمه

استقبلت الضيوف وكانتا فتاتان ولكن الامر الادهى هو دخول رجل معهما وهذا ما اثار الرعب في قلبي

رونق بصراخ : من انت ، اخرج من هنا حالا والا صرخت وناديت كل الجيران

غيداء : انتظري لحظه يا رونق انه اخي

رونق : وكيف تسمحين له بالدخول على من ليس بمحرم له الا تتقون الله

غسان بهدوء: اني انا اخوك يا رونق


اعتلت الصدمة ملامح وجهي اي اخ هذا ومن اين اتى لي وكيف وامي لم تنجب غيري

هاؤلاء من يكونون وماقصتهم لقد اصبحت غريبة في بيتي م......

قاطعت تفكيري غيداء قائله : ادخيلنا للمجلس وسنخبرك بكل شيء

ادخلتهم واحضرت لهم الضيافه وقاطعني الرجل قائلا

غسان: لو سمحتي ، احضري هوية والدتك وجواز سفرها وارجو ان تحضري كتيب العائلة ايضا ....

احضرت ما طلبه مني الرجل واعطيته الاوراق وجلس يقارن بينهم

غسان: اعلم ان مايحدث لك الان بمثابة الحلم بالنسبة لك ،ولكن الحقيقه التي اكتشفناها مؤخرا انك الاخت الغير الشقيقة لنا

او بالاحرى اختنا من الام فقط امي وهي امك تزوجت من والدي وهو طليق والدتك او والدتنا وانجبتنا نحن الثلاثه ثم تطلقت من والدي وبعد تسع سنوات تزوجت من والدك وانجبتك وربما لم تخبرك عنا ولكن هذه هي الحقيقه لانريد تركك وحدك لاسيما وانه ليس لديك من تلتجئين اليه بعد الله غيرنا وهذه الاوراق تثبت صحة كلامنا

لقد رأيتالاوراق الواضحه انها قديمة نوعا ما لقد كانت امي متزوجة من رجل قبل والدي كما انجبت منه اطفالا ايضا لقد الجمتني الصدمه ولم اعد اعرف ما اقول انظر اليهم بنظرات زائغه حتى مر من الوقت قرابة الساعه

وهاهم الان يقفون يستعدون للمغادره وخاطبتني المرأه الكبيره قائله: لقد تاخر الوقت يا اختي سنغادر نحن الليله وسنأتيك غدا منذ الصباح لنساعدك لتحضيرات الحفل بعد الغد

استودعك الله الان الي اللقاء وتصبحين على خير

خرجو من البيت واغلقت الباب خلفهم باحكام وانا في حالة من الذهول ...........



عند محمد ......

ها أنا الان اخرج من كليتي لاتوجه الي مقهى الجامعه دخلت الي المقهى وصوت الضجيج يرن في اذني ويزعجني كثيرا

توجهت الي منضده خاليه جلست وحيدا وفتحت دفتري لاراجع ماكتبته في المرة الماضيه

وحينما رفعت رأسي وجدت رامي جالس بين اصدقائه وابتسامة سخريه تعلو محياه

تجاهلته وانا بداخلي براكين من الغضب ممافعله مع تلك الفتاه

انغمست في القراءه جتى شعرت بيد احد تهبط على كتفي فرفعت راسي تلقائيا وجدت شابا ضخما يسبقني في الطول والوزن وهو يوجه سؤاله الي رامي

جاد: اهذا هو الفتى ياراااااامي ؟

رامي: هههههههههه اجل هو هو

وانا انظر اليهما كالابله ويعلو راسي العديد من علامات التعجب !!!!

ولم استيقظ من تفكيري العميق الا بلكمة على وجهي هوت بي ارضا لقد اشطت غضبا حقا وقفت على قدماي وبدات بضرب ذلك الوحش باقوى ماعندي

في الحقيقه اقسم لكم انني لم ولن اغلبه ولكن رجولتي تمنعني من الهروب من مواجهة شخص كهذا

لقد ضربته بكل ما اوتيت من قوه ولكن في النهايه قواي خارت ولم استطع المواصله وهويت الارض تفرشت الثراب وتوسدت الحجاره

ولم اعد اعلم مالذي حدث حتى عدت الي وعيي ووجدت نفسي في المشفى ووجدت حولي عماد
وشخص لم اتوقع وجوده هنا

وكانت المفاجئه ..............




عند ليان ......


جلست في المطعم بين والدتي وعصام لا ادري مالسبب في فعلي لذلك

كنت اتسامر مع عصام طوال الوقت وارفع عيناي تارة بعد اخرى نحو رفيق لاجده ينظر الي بنظرات ناريه

اظنها نظرات حقد وبغض انه يكرهني كما اكرهه

في الحقيقه هو يكرهني منذ زمن وسبب كرهي له هو كرهه لي

اكرهه ثم اكرهه ثم اكرهه

هاقد وصل العشاء الان كم اعشق المعكرونه بالفواكه البحريه وخاصة الاخطبوط اعشقها انها اكلتي المفضله

ولكن يالي هذه الصدفة القبيحه فقد كنت انا ورفيق نتناول نفس الطعام وهذا ما اثار غضبي وبشده

ولكن وحين تناولي للعشاء تذكرت ذلك اليوم عندما كنت طفلة صغيره ورافقني توفيق الي المدرسه عندما كان يحادثني كانت له شامة متوسطة الحجم تحت شفتيه

ورفيق يجلس مقابلا لي وتوجد شامة تحت شفتيه هو ايضا .............



وعصفت بها ذاكرتها للماضي .....

ليان : توفيق ما هاذا الذي اره معلقا في سيارتك دائما 

توفيق: نظر الي ليان بحب وقال لها هذا قلبي حبيبتي هل تريدينه 

ليان ببراءه خالصه غير واعية لما يقوله هذا العاشق : أجل

توفيق: انه ليس قلبي الحقيقي ليونه ولكنها ميداليه كانت بسريرك عندما كنت طفله واخذتها بعد ان اذنت امك لي وقد علقتها في سيارتي و من ذالك الحين فأنا اشعر بانه قلبي 
والتفت اليها بلمعة جميلة في عينيه خذيه حبيبتي فيكفيني من الدنيا أنكِ ولو أعطيتكِ عيناي ما كفتاك.

ليان لم تفهم شيئا مما قاله توفيق لها ولكنها اكتفت بابتسامة جميلة ووضعت الميداليه في حقيبتها الجديده المليئه بالرسومات الكرتونيه وقالت مخاطبة له : توفيق انا احبك اكثر من محمد فانت تعطيني كل شيء اريده ويعجبني 
اما محمد فهو يأخذ اشيائي مني دون ان اسمح له ان اخاك كريه جدا 

توفيق وهو يتبسم ضاحكا من قولها وقال: ههه حبيبتي محمد اخوك كما انه اخوي وعليك الحفاظ عليه فهو سندك بعد والديك ولن تفهمي كلامي الان ولكني واثق من تفهمك له في المستقبل 
والان لقد وصلنا هيا انزلي للمدرسه وتعرفي على صديقات جدد وساتي لصطحابك للمنزل عند خروجك 
الي اللقاء ليونه 



وقد افاقت من ذكراها على صوت بكاء اختها ليال...


بالفعل ..... كما قلت لي ياتوفيق محمد سندي بعد الله ثم والداي

ارجو ان لا اخسره انني احب اخي محمد كثيرا حفظك الله لي يامحمد وادامك اخا وسندا وحبيبا .........



أرآئكم وتوقعاتكم عزيزاتي 

لا احلل نقل الروايه دون نقل المصدر 

بقلمي...~ Arwa gam~ 

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 56
قديم(ـة) 25-06-2019, 09:57 PM
صورة ~Arwa gam~ الرمزية
~Arwa gam~ ~Arwa gam~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


اعتذر على تواجد بعض الاخطاء
الاملائيــــــه‍...




الجزء الثاني والعشرون ......



عند ليان .......


اكملت عشاءي وها انا الان اغادر المنضده لكي اذهب للحمام لاغسل يداي

واعطيت نظري فرصه ليتجول على كل من كان جالسا على المنضده ولم اجد رفيق ربما غادر عندما كنت غارقه في افكاري

ذهبت للحمام وغسلت كلتا يداي وعندما خرجت وجدت رفيق ايضا يهم بالخروج من حمام الرجال نظرت اليه بازدراء وكدت اتعداه ولكنه اوقفني عندما قال لي

رفيق: ليان ساتصل بك عند الساعه الواحده بعد منتصف الليل وارجو ان تردي على اتصالي

وتركني واقفه وتعداني بعدما كنت انا التي اتعداه واااحسرتاه

وبقيت افكر هل ارد عليه ام لا وما الذي يريده مني ياترى لم اعد اعرف مالذي يجب علي فعله

نوجهت للمنضده وكان الجميع يهم بالنهوض لكي يخرج من المطعم خرجنا ودخلنا سياراتنا

وعندما ركبت ااسياره كانت الساعه تشير الي الثانية عشر ونصف

ووصلنا للبيت بعد مضي عشر دقائق

دخلت غرفتي وغيرت ثيابي وجلست انتظر مكالمة رفيق .............



عند رفيق .......


حان الوقت لكي اضع النقاط على الحروف لقد استنزف مني هذا الامر جهدا ولكنني مللت من احتقارها لي

وجلست انتظر ان يحين وقت مكالمتي بفارغ الصبر

وهاهي الساعة الان تشير الى الواحده صباحا اتصلت بليان وماهي الاثواني حتى اجابت على اتصالي ...

رفيق: السلام عليكم ورحمة الله يا ابنة عمي ساتحدث اليك مليا وارجو ان اجد منك الانصات والتدبر فيما اقوله جيدا

يا ابنة عمي سابتدء بقول الحقيقة اليك عندما كنت صغيره وكنت تريدين الذهاب للمدرسه اخي الراحل توفيق هو من كان قد اقترح عليك ان يوصلك ولكن الحقيقه ان الذي اوصلك هو انا وانا من اعترف بحبي لك وانا من اعطاك ذاك القلب في الميداليه كما انني احببتك حبا جما ولكن لم اكن اعلم ان اخي يكن لك نفس الشعور

يابنة عمي لا ادري ماسبب كرهك لي ولكنني قسوت عليم وعاملتك معامله فظه لانني علمت ان اخي توفيق يحبك بل ويعشقك ووجدت تباديلينه نفس الشعور فانسحبت من هذه الحرب الفاشله الذي كنت اعلم انني الخاسر فيها وبجداره

يابنة عمي توفيق اخي قبل وفاته رحمه الله اوصاني بالزواج منك وان احافظ عليك كما ولو كنت جوهره ثمينه اوصاني بالزواج منك والحفاظ عليك قدر المستطاع لقد اخبرتك بوصية اخي لابرئ ذمتي ولكنني يا ابنة عمي لن اتزوج من فتاة لطالما كانت تكرهني وتبغضني

يا ابنة عمي انا اسف ولكنني لن انفذ وصيت اخي فانا ارى نفسي معذورا ولكن ثقي وتيقني ان الذي يحبك لن يكرهك، وان كرهك فلن يحبك وبما انني احبك تكرهينني فسانسحب من البداية واترك لك الساحة فارغه

يا ابنة عمي انا اسف ولكنني لا استطيع ان اذل نفسي اكثر من ذلك فرجولتي لاتسمح لي بذلك 💔✋

واخيرا يا ابنة عمي يكفيني من الدنيا انك فيها ولو اعطيتك عياناي ماكفتاك .....💔





في اليوم التالي .....

عند رونق ..........

اليوم هو حفل خطوبتي من ابن خالتي وهانا اكاد اطير فرحا توجهت عند الساعة العاشره الي صالون التجميل

لكي احصل على عناية كامله للبشره والجسم واخواتي وزوجة ابيهم لم يتركونني لحظة واحد بل بذلو كل جهدهم لمساعدتي

كذلك صديقتي ليان لم تدخر جهدا ابدا في مساعدتي ايضا كذلك والدتها ساعدتني كثيرا

وبعد حوالي ساعة ونصف ساتجه للقاعه وسيبدء الحفل ذلك الوقت ايضا

واوصيت العاملات هناك ان لايقبلو بهدية كقرص سي دي او حتى فلاش ميموري من اي شخص كان واعطيتهم قرص الشعر الذي اريده ان يفتح لي عند دخولي وبعد جلوسي اعطيتهم قرص لاسماء الله الحسنى وبعدها منعتهم من فتح اي شي وامرتهم ان لايفتح الدي جي بعدها ابدا

فعلي اخذ الحذر بعين الاعتبار . .........



عند محمد ......


ولم اعد اعلم مالذي حدث حتى عدت الي وعيي ووجدت نفسي في المشفى ووجدت حولي عماد
وشخص لم اتوقع وجوده هنا

وكانت المفاجئه ..............


كانت تلك الفتاة التي ابحث عنها تعمل ممرضة في هذه المشفى

لقد احببتها نعم احببتها حتى انني اشتقت اليها كثيرا

عماد : الحمد لله على سلامتك يامحمد ،ان شاء الله لاباس عليك

محمد : سلمك الله ، بارك الله فيك

وكانت عيناي تترقب تلك الفراشه الجميله التي تحوم حولي

استاذن عماد للذهاب الي الحمام وهنا استغليت الفرصه وسالتها

محمد: اختي هل تذكرتيني؟

الفتاه:اجل ...

محمد: ما اسمك

الفتاه: فتون !

محمد: لقد سمعت انك قد طرت من الشقه بسبب رامي هل حصلت على شقه جيده ؟ ام انك تريدين مساعده؟

فتون: شكرا لك ، لا احتاج شيئا ولله الحمد

محمد: هل انت من الاردن؟

فتون: اجل ، وانت

محمد: انا من ليبيا اتيت الي هنا للدراسه

فتون: على كل مرحبا بك

محمد : سؤال اخير ، كم عمرك؟

فتون: 22 سنه

محمد والصدمه تعلو وجهه: انت تكبرينني باربع سنوات

فتون والغضب يكتسي ملامحها: وماذا في ذلك ؟

محمد: لاشيء ، ظننتك اصغر من ذلك

فتون: استاذنك الان

محمد: اذنك معك


لقد كانت فتون تكبرني ولكنني احببتها بل وعشقتها ولايهمني فارق السن ابدا

ولكن والداي هما من سيقفان في طريقي ولكن والدتي متفهمه جدا علي طلب مساعدتها اريد الزواج لقد مللت الغربه وحياة العزوبيه

اجل ساتزوج هذه السنه انا رجل ولدي رغبات ومتطلبات ولا استطيع الصبر اكثر كما انني اخشى الوقوع في الحرام اسال الله العافيه .......



عند وسام .....

لقد اصبحت اتعرف عل ابن خال ليان عمار لقد كان رجلا حسن الخلق له كلمة كما ان شخصيته قويه

لقد احببت مناسبته لاسيما وان اخته قد اعجبتني

ساتقدم اليهم في العطله سيرجعون الي ليبيا لقضاء العطله لمدة شهرين ونصف ساتقدم لها واخطبها

اتمنى ان توافق علي لطالما اردت الزواج ولكن لم تعجبني اي فتاه اخرى غير رتاج هذه يبدو انني احببتها .....





ولم اعد اعلم مالذي حدث حتى عدت الي وعيي ووجدت نفسي في المشفى ووجدت حولي عماد
وشخص لم اتوقع وجوده هنا

وكانت المفاجئه ..............



أرآئكم وتوقعاتكم عزيزاتي 

لا احلل نقل الروايه دون نقل المصدر 

بقلمي...~ Arwa gam~ 

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 57
قديم(ـة) 25-06-2019, 10:35 PM
دكتورة مريم دكتورة مريم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
عاشت ايدج على البارت حبي يجنن مثلج ❤❤

اني شكيت انو رفيق الي وصلهة للمدرسة من انتبهت ليان على شامتة

يالله احس انو ليان راح تقبل برفيق وتكلة اريد اتزوجك حتى تريح توفيق

عصام ما اعتقد الة نصيب بليان 😭

رونق .. تعرف كلش زين الدنيا دوارة لذلك هيجي خايفة
😤😤
محمد وفتون الله يتمملهم على خير 😍

وبانتظارج على احر من الجمر
والله يوفقج 💗💗


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 58
قديم(ـة) 02-07-2019, 07:19 PM
صورة ~Arwa gam~ الرمزية
~Arwa gam~ ~Arwa gam~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اعتذر على تواجد بعض الاخطاء 
ا الاملائيــــــه‍...

الجزء الثالث والعشرون



عند غاده .....

اليوم هو حفل خطوبة اختي من قريب لها من جهة امي

لقد كان الحفل جميلا جدا ومرتبا لطالما عشقت اختي اللون البرتقالي لقد كان عشقها لهذا اللون فريدا من نوعه

فقد اختارت تنسيق الصاله بنفسها وحرصت ان يكون كل شيء باللون البرتقالي لقد كانت القاعه في ابهى حلة لها

وقد كان الجميع يتحدث عن هذا التنسيق الغير مرغوب فيه فقد كانت اختي مفتخره بهذا اللون وبجداره

وبعد نصف ساعة من الان ستاتي اختي للقاعه وسيتم تدريجها على شعر جميل بدون ايقاع تنفيذا لرغبة ليان ابنة عمي

فهي صديقتها الحميمه والمقربه جدا .....



عند رونق .....

ها انا الان خارجة من صالون التجميل متوجهة لقاعة الحفل يصحبني في السياره اخي غسان واختي غيداء

لقد كنت سعيدة جدا لقد كانت سعادتي لاتوصف في هذا اليوم لطالما كنت محتاجه للزواج ليس لرغباتي الخاصه ولكنني كنت محتاجه لرجل يحميني لقد عشت مده طويله بدون سند او رفيق

احتاج رجلا في حياتي ليحميني ليدافع عني لا اريد العيش في رعب لاسيما الرعب الذي عشته في الاونة الاخيره

كنت مندمجه في الحديث مع اخوتي وفجأه رن هاتفي وكان رقما غريبا لم اعر الامر اهتماما فلابد ان يكون شخصا يعرفني او احد اعضاء الصاله ليخبرنني عن الاعدادت

اجبت على اتصال المتصل ولكنني لم اسمغ غير ذلك الصراخ المتكرر لقد كان هذا الصراخ في حفل خطوبة صديقتي ليان بعد حدوث ماحدث

لقد اجتاحني الخوف واصفر وجهي من القلق واتصلت مسرعه الي اعضاء غرفة الموسيقى واخبرتهم ان لا يفتحو اي سي دي الا عند تاكدهم من المحتوى وبعد المكالمه استلمني اخوتي لاجاوب على اسئلتهم ولكنني اخبرتهم ان لايعيرو الامر اي اهتمام

وبدانا نتسامر حتى وصلنا للقاعه نزلت ووقفت امام المدخل بمساعدة اخوتي وهاقد حان وقت دخولي للقاعه ويكاد قلبي يخرج من مكانه بسبب قوة دقاته ...



عند ليان .....


بعد اتصال رفيق ذلك اليوم وعقلي منشغل بالتفكير تماما ولكنني حاولت ان اتناسى كلامه حتى نهاية حفل صديقتي وبعدها علي التفكير في كلامه وان اتوجه للصواب من الافعال

لقد اخبرتني ابنة عني غاده عن صلة القرابه التي بينها وبين صديقتي وفرحت كثيرا بصلة القرابه التي بيننا

فرونق حبيبتي لم تعد صديقتي وحسب بل وقريبتي ايضا


لقد كان حفل صديقتي مشتركا بسبب وجود قاعتين ملتصقتين بجانب بعضهما فكانت القاعة الكبرى للنساء والصغرى للرجال

وكان دخول صديقتي غريبا وجميلا فدخولها على النساء يتوافق مع دخول خطيبها للرجال على نفس الشعر المتفق عليه


أُغلِقَت انوار القاعه وبدا الشاعر بسرد شعره لقد كان شعرا جميلا جدا ....

ودخلت صديقتي بحلتها الجميله وتوجهت الانظار نوحها فقد كانت ترتدي فستانا باللون البرتقالي متداخل باللون الاخضر لقد كان جميلا واعجبني كثيرا بالرغم من عدم تقبلي للون البرتقالي

لقد اقتربت رونق من الجلوس على الكرسي في حين انقطاع صوت الشاعر وتداخله مع صوت رجل اجش اغرف صوته تماما خاطب الحاضرين


السلام عليكم ورحمة الله

هانا اعود اليكم مجددا بعد مضي سنة ونصف تقريبا

لقد تحدثت الي الحاضرين في حفل صديقة هذه الانسه وفرقت بينها وبين خاطبها بامر من الانسه رونق ال....

ولكن الامر الغير المتوقع هو موت رفيق محمد ال....

لقد اجبرتني الانسه رونق ال... غلى فعل هذا الامر الشنيع في حين تواجد اختي رهينة عندها وهددتني بقتل اختي ان لم القي ذلك الخطاب ذاك اليوم لقد كان خطابا مزيفا وليان بريئه من الافعال المريبه فالجميع يشهد باخلاقها العاليه وتربية والدها لها

ولكنني لم استطع قول الزور وكتمان الحقيقه فضميري يؤنبني والذنب يؤرقني ولم استطع النوم براحه منذ ذلك اليوم

اقسم بالله انني اشهد على ليان احمد ال... بالاخلاق الحسنه والله شهيد على ما اقول وانني لم اقذفها بالباطل الا لانني مجبور وخائف على اختي المسكينه

ولو كنت اعلم ان اختي ستتوفى في اليوم التالي لما تكلمت ولما فرقت بينها وبين خاطبها وهانا الان اتكلم امامكم رجالا ونساءا

فجزاء قاذف المؤمنة المحصنه ثمانين جلده وانا ارضى بنيل هذا الجزاء المخيف للتكفير عن ذنوبي ولكنني مجبور والانسه رونق تعلم هذا الامر جيدا

لقد كنت اهددها واخيفها علّها تعترف لليان قبل الحفل ولا افضحها امام خلق الله ويكون الامر سرا بينهما ولكنها لم تأبه لما حدث لليان ولما سيحدث لها فالجزاء من جنس العمل هذا جزاءك يا انسه رونق فكما فضحت ليان بالكذب والبهتان والزور فضحك الله بحقيقة انت من فعلها

وفي الختام انا اسف يا ليان يا ابنة خالتي ..........

عاد الشاعر ليكمل شعره ليحل على القاعة الحزن بدلا من الفرح ولم اعد ارى شيئا غير السواد فقلبي لم يعد يتحمل كل هذه الصدمات......



عند عصام ....

لقد طفح الكيل فلم اعد انم مرتاح البال فالظلم ظلمات يوم القيامه

لقد كنت اخيف رونق علّ وعسى ان تعترف لليان واستر عليها لتكمل طريقها للزواج

ولكنها كانت انانية جدا فقد حرصت على عدم دخول اي سي دي مشبوه ولكنني اتيت للقاعه واتفقت مع فتاه كانت زميلة لليان واخبرتها بالحقيقه وساعدتني بدمج الشعر مع الخطاب فالفتاه لم ترضى بالظلم لليان وللسيما وان الحاضرين للحفل اليوم هم نفس الحاضرين لحفل ليان

لقد انتهزنا الفرصه واثبتنا برائة ليان العفيفه امام الجميع

وفي الاخير اجبرتني الفتاة بالاعتراف انا ايضا واخذ جزاءي

فوافقت فانا ايضا مشتركا في هذه الجريمة الشنعاء حتى ولو كرهتني ليان ورفضت الزواج مني .....



عند محمد .....

لقد نمت ليله في المشفى وحان وقت خروجي وتمنيت ان ابقى في المشفى لمده اطول لانني وجدت حبيبتي التي كنت ابحث عنها

اتي صديقي عماد وجلس يسامرني في المشفى وانا اجهز نفسي للمغادره

عماد : انت غبي جدا كيف لك ان تتعارك مع من هم اكبر منك سنا واعرض منك جسما اياك ثم اياك ان تواجههم مرة اخرى

ففي المرة القادمه ساجدك ميتا لامحاله

محمد :هههههههههه كلا كلا لن افعلها مجددا فقد نلت نصيبي من الضرب وزياده

عماد : ههههه اجل ارجوك محمد لا تتعارك معهم ثانية لاسيما ذلك الضخم

محمد : اجل اجل

عماد : هل اعترفت للفتاه بحبك لها 😏؟

محمد: كلا ليس بعد

عماد : اعترف لها الان واخبرها انك عازم على الزواج منها

محمد: هل تؤيدني على فعل ذلك

عماد: اجل

جلست اغلق حقيبة الثياب التي احضرها عماد لي لقد كانت كبيره ربما كان عماد يظن انني مسافر

وعندما رفعت رأسي لتهزئة عما وجدت الممرضه فتون امامي وعماد على وشك الخروج من الغرفه

لقد ارتبكت كثيرا وخجلت منها ايضا وكأنها تعلم بما يدور في رأسي ....

فتون : الان يمكنك الخروج يامحمد واتمنى لك الشفاء العاجل

محمد: شكرا .

وقد همت الممرضه بالخروج وانا لم اعترف لها بعد فاوقفتها مسرعا فالتفتت الي ويعلو وجهها الاستغراب

محمد: هلأ اغلقت الباب اولا

اغلقت الباب وتقدمت الي وتنظر الي بحيره شديده

محمد: يا انسه انا احبك واريد الزواج منك فما هو رايك

لقد على اكتسى الغضب ملامح وجهها والدموع نزلت من عينيها واجابتني قائله

فتون: اولا انا سيده ، ثانيا انا متزوجه من رجل تركني معلقه لاهو اكمل حياته معي ولا هو طلقني لاكمل حياتي وحدي ، وثالثا زوجي هو رامي الذي اودى بك الي هذه المشفى .

وخرجت وتركتني مصدوما حائرا لا اعي ما اقول ولا ما افعل .......




عند رفيق .....


بعد مكالمتي الاخير من حبيبتي ليان لم التقي بها ولم احادثها بالرغم من انه لم يمضي سوى يوم ونصف

ولكنني تندمت كثيرا على مكالمتي لها واعترافي لها

فهي لم ترسل لي حتى رسالة اعتذار لقد كنت متاكد انها تكرهني

والان ايقنت علم اليقين انها تكرهني كثيرااا جدا ولم ولن تحبني ابدا

اتصلت باخي محمد اليوم ولكنه لم يرد على اتصالي ابدا

وقلقت علي كثيرا كما ان والداي سالوني عنه فاجبتهن انه بخير واشغلته الدراسه على محادثتنا

ارجو ان يكون بخير فلست مستعدا ان افقده كما فقدت حبيبي وتوأمي

دعاني ابن عمي غسان لحضور حفل خطوبة اخته الجديده ولكنني كنت مترددا في تلبية دعوته ولكنني في الاخير وافقت وذهبت

لربما ارى ليان ولو من بعيد ولكنني بعدما سمعت الخطاب غضبت كثيييييرا جدا من هذه الفتاه الوقحه التي تربطني بها صلة القرابه ولكنني والله لانتقم منها

ولكنني عفوت على عصام لسببين فقط الاول لانه مجبور والثاني بسبب .........





أرآئكم وتوقعاتكم عزيزاتي 

لا احلل نقل الروايه دون نقل المصدر 

بقلمي...~ Arwa gam~ 

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 59
قديم(ـة) 11-07-2019, 02:38 PM
صورة ~Arwa gam~ الرمزية
~Arwa gam~ ~Arwa gam~ غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي


اعتذر على تواجد بعض الاخطاء 
الاملائيــــــه‍...


الجزء الرابع والعشرون والاخير .....


عند رفيق....


رفيق: هيا بنا حبيبتي ، امي تنتظرنا

......: هيا بنا انا جاهزه

رفيق: اين ابنتي الحلوة نهى

.....: نائمه ، ساحملها وساتي ، اذهب انت للسياره

رفيق: كلا انا من سيحملها اسبقيني انت

.....: حاضر ......

تزوجت من فتاه لم اكن احبها ولكن بعد عدة من الشهور والايام تغلغل حبها في قلبي ولا استطيع العيش بدونها لحظة واحده

احبها نعم احبها واعشقها بالرغم من عدم تقبلي لها في الماضي

انها ابنة عمي (غيداء) لقد احببتها وانسيتني حبي الاول الذي لم يعد يعني لي شيئا بعد الذل والاهانة التي ذقتها

لقد وعدتني بجتنة الدنيا وها انا اعيش فيها بسعاده غامره ولله الحمد

احببتك يا ابنة عمي يا زوجتي الغاليه يا ام طفلتي الجميله احبك وهانا اعترف امام الملأ انني اعشقك كثيرا

لقد مضى على زواجنا سنة ونصف وعمر طفلتي والتي اسميتها (نهى) اربعة اشهر وها انا الان اعيش في سعاده حقيقيه ........



عند عفاف ومحمود.....

كنت قبل سنة ونصف اشعر باعراض الحمل وكنت اقول لنفسي انت تتوهمين فكيف لك ان تحملي وانت عجوز عقيم

كنت خائفه من الذهاب للمشفى لربما ينقطع حبل الامال الذي تمسكت به عنوه

ولكنني وفي احد الايام سقطت مغشيا علي ووجدني غسان عندما كان خارجا من المنزل واصطحبني للمشفى

وبعد ساعتين بشرتني الطبيبه بالحمل وانه يجب علي الراحة التامه حتى موعد الانجاب وقد سعدت لهذا الخبر المفرح وسعد زوجي محمود وكل افراد العائله

وبعد سبعة اشهر رزقت بمولود اسميته (نبيل) وهاهو الان يبلغ من العمر تسعة اشهر واشعر انني امتلكت الدنيا بحذافيرها

واعيش الان بسعاده مع زوجي وابنائه وابننا ......



عند غسان ونوره ......


غسان: محمود اذهب وساعد والدتك بسرعه

محمود: حاضر يا ابي

غسان: فراس اذهب انت ايضا مع اخوك

فراس :؟؟؟؟؟؟

غسان: فراااااااس اذهب مع اخوك

فراس: وااااااااااااااا واااااااااااااا واااااااااااااا

نوره : غسان مابك ففراس لايزال طفلا

غسان: هههههههه كنت اريد ان اسمع صوت بكائه فقد اشتقت له

نوره: لماذا الان لن يسكت حتى ينام

غسان: هاتيه ساقوم بارضائه ........

هانا الان اعيش مع حبيبتي نوره حياة تملأها الساعده

نادرا ما تحصل خلافات بيننا واقوم بارضاء زوجتي وجبيبتي بعد ساعة من الخلاف وكان شيئا لم يكن

ولدي محمود اصبح بصحة جيده ولله الحمد ورزقنا الله بطفل اخر أسميته فراس وهو يبلغ من العمر الان سنة واحده

ولدي فراس يتحلى بصفات غريبه فهو نادرا ما يبكي وان بكى فلا يسكت ههههههه حفظهم الله لي اجمعين ......



عند غاده......

تقدم الي عمار ابن خال ليان ابنة عمي وهو يكبرني بشهرين فقط

وهانا الان حائرة هل اوفق عليه واحظى بتجربة قاسية اخرى

ام انني ابقى في بيت والدي معززه مكرمه .......



عند ام وابو توفيق.....

ام توفيق: محمد يابني متى ستذهب الي الاردن لتكمل دراستك

محمد : امي ارجوك لا اريد الذهاب للاردن مرة اخرى وساذهب الي امريكا لانهي دراستي هناك

ام توفيق: ولكن متى يابني فقد مضت سنه ونصف منذ ان رجعت الي هنا ولم تباشر الدراسهة

كل هذا الوقت ضاع من عمرك بني ارجوك ادرس حتى في ليبيا لا يهمني اين تدرس

المهم ان تكمل دراستك

محمد : حسنا امي ساكملها هنا كما تريدين
ولكن اين والدي فانا لم اره اليوم

ام توفيق : لقد خرج في نزهه مع اصدقائه

محمد : استاذنك امي علي الذهاب للشركه الان

ام توفيق: اذنك معك مع السلامه بني

محمد: مع السلامه ...........



عند وسام ورتاج.....


وسام: حبيبتي لاتتحركي كثيرا ولاتتعبي نفسك

رتاج: حسنا حبيبي، لقد حفظت نصيحتك هذه

وسام : حبيبتي ساعود بعد غد اريد ان اراك بخير وبصحه وعافيه

رتاج : حسنا ، تصل بالسلامه ياقلبي

وسام: سلمك الله ، استاذنك الان

رتاج : مع السلامه

وسام : مع السلامه ........

اعيش في بيت اهلي منذ شهرين فزوجي وسام كثير السفر ويخاف علي من المكوث في بيتي لوحدي

لهذا امكث عند والداي كلما سافر هو فقد مللت الغربه

لقد خطبني وسام في امريكا من اخي وبعدها جيئنا الي ليبيا لاقامة حفل زفاف بسيط ورفضت العوده الي امريكا لانني تعبت كثيرا هناك

وعدت الي ليبيا لاكمل دراستي فيها .........


بالنسبة لاخي عمار لازال في سفراته

واخي عامر تزوج من اخت صديق له وهما يعيشان في سعاده

واخي الاصغر عماد لازال في الاردن يدرس ليحقق حلمه .......



عند رونق .....


رونق: خالتي الاطفال رزق من الله وليس بيدي شيئا افعله

الخاله: لا شان لي بك اريد ان ارى احفادي

رونق : خالت.......

قاطعتها الخاله: سيتزوج ابني بواحده غيرك فيكفينا العار الذي الحقته بنا بسبب فعلتك الشنعاء ايتها الكاذبه
لولا صلة القرابه التي بيننا لما سمحت لابني باكمال اجراءات الزواج فواحدة مثلك لاتستحق الاحترام ولا العيش حتى .......

هكذا هي حياتي دوما فقد مر على زواجي سنه واحده زلم يرزقني الله بطفل حتى الان

اعلم انني اجرمت بحق صديقتي ليان حقا ولكنتي كنت محتاجه لرجل اكثر منها

فهي لديها والدها واعمامها واخوالها اما انا فوحيده

بالنسبة لاخوتي قد غضبو مني كثيرا بسبب فعلتي ولكتهم لم ينقطعو عن زيارتي ابدا

اما بالنسبة لزوجي فيعاملني معاملة جافه بالرغم من عطفه وحنانه فبفعلتي هذه استحق هذه المعاملة القاسيه لربما اكفر عن ذنبي .......




عند عصام .....


منذ سنة ونصف كنت اتجنب مقابلة خالتي وزوجها فانا من سبب الحزن الدفين لابنتهما وانا السبب في كل ماحصل لليان

بالرغم من اتصالات خالتي المتكرره لي التي تنتهي بدون ان اجيب على اتصالاتها

ورسائلها التي تتفقد فيها اجوالي وطريقة عيشي وصحتي لقد كانت تهتم بي حتى بعد علمها بفعلتي

ولكنني لا استطيع الوقوف لكلامها ولا لسؤالها ولا لمواجهتها حتى

تزوجت من فتاة يتيمه مثلي تعيش مع عمها وكان الزواج بسيطا جدا فانا لم يحضر من طرفي الا اصدقائي

اما زوجتي فقد حضر اعمامها واخوالها وازواج خالاتها

وقد مضى على زواجنا اربعة اشهر

وزوجتي حامل بطفلي الاول والذي لم يتجاوز عمره الشهر بعد

والحمد لله اعيش في سعاده وهنا وضميري مرتاح بعد ان اخذت عقابي وهو ثمانين جلده .......


عند ليان ....

ليان : ليال قولي معكرونه

ليال : تارونه !!!

ليان : ههههههه قوليلي كسكسي

ليال: تتسي!!!!

ليان: ههههههههههه تعال ليث تعال حبيبي

ليث: نعم !

ليان : قول معكرونه

ليث:لا

ليان: لماذا

ليث: لا

ليان: حسنا اذهب

ليث: لا

عائشه: ههههههههههههه مصر على كلمة لا

ليان: هههههههه اجل ، اين والدي لماذا لم يعد بعد

عائشه: اتصلت واخبرني انه على وشك القدوم فقد تاخر بسبب الزحام

ليان : اها

هانا اعيش مع والداي وانعم بحياه سعيده فبعد كلام رفيق لي ومعرفتي بحقيقة رونق وعصام اخبرت رفيق عن رايي في كلامه

وعصفت بها ذاكرتها لذلك اليوم.....

رفيق: نعم

ليان: انا ليان

رفيق بهدوء: اهلا بابنة عمي

ليان: رفيق بعدما حصل ماحصل فكرت بكلامك رفيق انا لم احب الشخص اللذي اوصلني للمدرسه عندما كنت طفله

انا احببت الشخص الذي لطالما كان سندي بعد الله ثم ابي لطالما غمرني بحنانه وعطفه لطالما اهتم لشؤوني الخاصه علمني الصلاه كما علمني الوضوء

كان يحبني وانا احببته لذاته لا لشكله ولاماله احببته عندما علمني حدود الدين علمني اشياء كنت غافلة عنها صحيح ان والداي لم يقصرا يحقي ولكنهم علموني في شن متاخره وتوفيق علمني مبكرا

حرص علي تعليمي امور الدين الا يستحق حبي الابدي

رفيق: ولكنه اوصاني بالزواج منك!

ليان: انا لن اتزوجك ولو كانت هذه وصيته لانه لم يوصني اولا ثانيا لا اريد الزواج منك وحب توفيق متمكن في قلبي جسدي كاملا معك وعقلي وقلبي مع توفيق رحمه الله

رفيق ارجوك تزوج غيداء ابنة عمي لطالما احبتك انت فهي تستحقك وبجداره

اما انا فلا استحق شخصا رائعا مثلك سامحني رفيق ولكنني لم اقصد بكلامي هذا اهانتك او احتقارك

انت رجل يستحق كل الخير تستحق فتاة تحبك وتحترمك وتعطيك قدرك اما انا فوالله لا استحقك ابدا

وفي الختام استاذنك الي اللقاء.........


فقت من سرحاني على دخول والدي للبيت وتقدم ليال وليث اليه مسرعين

احتضنهم والدي وقبلهم ووقفت احتراما له وتقدمت اليه واحتضنته وقبلت راسه وجلست على الاريكه

وجلس والدي بجانبي وتقدمت امي وسلمت على والدي واستاذنت للذهاب الي تجهيز منضدة الطعام

احمد : ليونه كيف حالك اليوم حبيبتي وكيف هي دراستك

ليان: الحمد لله بخير

احمد : ليان حبيبتي تقدم اليك ابن صديق لي وهو رجل حسن الخلق والمظهر هل توافقين عليه يا ابنتي

ليان : والدي لازلت انا صغيره كما انني لم اكمل دراستي بعد ساتزوج في الوقت الذي كتبه الله لي

كما انه يا ابي لايهمني الا وجودك معي فيكفيني من الدنيا انك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك ..........





( تمت بحمد الله )

ماهي ارائكم في روايتي الاولى ❤


وهل استحق مديحا لكتابة رواية اخرى
🙈🙉🙊

كما انني كنت اخطط لكتابة روايه باللهجه الليبيه
فما هي أرائكم🙃

اتمنى لكم قراء ممتعه 😘🌹


بقلمي:~Arwa gam~🙈❤


واستودعكم الله التي لاتضييع ودائعه 🤝❤

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ......

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 60
قديم(ـة) 11-07-2019, 04:32 PM
دكتورة مريم دكتورة مريم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عاشت ايدج على البارت يجنن مثلج ❤
والنهاية حلوة وواقعية

بس صراحة توقعت ليان تقبل برفيق علمود الوصية بس حب توفيق متغلغل بروحهة

رونق وامثالهة لازم يعرفون انو الدنيا دوارة
والله ميضيع حق احد
لو اعترفت من الاول واعتذرت مجان صار هالشي بيهة

محمد الله يعوضة بغير وحدة كسر كلبي
رفيق الله عوضة بغيداء الله يسعدهم
ليان حياتي 😿 حبيت شخصيتهة

واكثر شخص حبيتة توفيق بس مات الله يرحمه

ومبروك عليج ختم روايتج الاولى

ان شاء الله نشوفج بروايات ثانية

والله يوفقج 💗💗


الرد باقتباس
إضافة رد

رواية ويكفيني من الدنيا أنك فيها ولو اعطيتك عيناي ما كفتاك/ بقلمي

الوسوم
الحمد لله حمدا حتى يبلغ الحمد منتهاه
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية عرش السُلطان/ بقلمي. خيال. روايات - طويلة 124 12-07-2019 06:01 PM
حياتنا بين هموم الدنيا والاخرة شذى المطر مواضيع مميزة 43 21-01-2019 03:52 PM
رواية يا بعيد لا تقرب ترا جرحك وصل / بقلمي؛كاملة Real Reema روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 175 19-02-2016 04:59 PM
الزهد slaf elaf حياة - صفات - أخلاق - أقوال - رسول الأمة 4 28-11-2015 02:56 AM
رواية /كلي ملكك ، بقلمي Maryooma013 روايات - طويلة 19 07-08-2015 03:34 PM

الساعة الآن +3: 09:34 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1