غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 09-04-2019, 12:55 AM
فاتنة بكبريائي فاتنة بكبريائي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي حب طفولتي/بقلمي


الجزء الأول
أعتذر عن الأخطاء الإملائية
.
واقفة الآن في الساحة تتمنى أن تكون مع رهف و وجدان وملاك ورحمة في نفس القسم خاصة رحمة و كيف لا وهي صديقة طفولتها
مارية ( فتاة جميلة جدا وذكية عمرها 12 سنه عيونها رمادية شعرها بني وأشقر ناعم كالحرير يصل لآخر ظهرها بيضاء كالثلج أنفها يدل على الكبرياء شفايفها حمراء صغيرة و ممتلؤة ذات قوام ممشوق قزمة هي الأخرى في الطول )
رهف ( جميلة حتى هي الأخرى عيونها واسعة وبنية شعرها يصل لنصف ظهرها بني سمراء البشرة خجولة جدا و طويلة يتيمة الأب)
وجدان(عيونها بلون الزمرد الجميل بشرتها بيضاء خدودها وردية شعرها بني فاتح مائل للأحمر وشفايفها بلون الكرز و متوسطة الطول)
ملاك(هي تكون ابنة خال وجدان لذا تشببها كثيرا لكن ملاك لديها غمزات و هي طويلة جدا )
رحمة(جميلة جدا وهادئة عكسة صديقاتها عيونها بنية وواسعة شعرها بني فاتح و حريري بيضاء و شفايقها وردية )
صحت من شرودها على صوت المراقبة تنادي وجدان لي تذهب الى قسمها عدة تلاميذ حتى سمعة اسم رهف
مارية في نفسها (مهلا لحظة أنا قبلها في القائمة )
انتهى ذلك القسم وأتى القسم الذي سيحمل عدة قلوب منكسرة و قلبان فرحان فقط لا أكثر
سمعت اسمها وذهبت لي ذلك القسم الذي ستكون هي فيه و كانت تمشي بكل كبرياء وشعرها يتطاير في الهواء و تنورتها الحمراء التي تصل إلى فوق ركبتها تعكس بياضها و الشميز (البلوزة ) البيضاء العلاق خاصتها تظهر بياض كتفيها و كالعادة عيون الأولاد تتبعها ثم تبعتها رحمة طارت فرحا
مارية بفرح كبير:ويييي سوف تكونين معي
رحمة بفرح أكبر: لا تعرفين مدى فرحي
وتبعتهم ملاك وحضنتهم من الوراء وقالت : هل نسيتماني أيتها الظالمتين ؟
مارية وهي تكاد تختنق : أتركيني فقط
تركتهما بمرح ما لبثت مارية أن تبتعد عنها حتى أتاها صوت من خلفها
....يمثل العصبية : ألن أفتك منك ؟ معي في الرضاعة . و معي في اليوم الذي ولدت فيه ومعي في الدراسة
مارية: رويئد الزم حدك
رائد بمرحه المعتاد : المهم أستنجحين هذا العام
مارية بغرور مصطنع : أكيد
همست لها ملاك : من هذا
مارية : أخي
ملاك بصدمة : أخوك ولكنه لا يشبهك
مارية : أخي من الرضاعة
Back
في هذا اليوم أطلقت صرخة لطفلان خائفان من حياتهما حيث كيف سيكون مستقبلها
محمد العيد (أبو مارية):ما رايك يا وليد حينما يكبران سنزوجهما لبعضهما
لكن أمهاتما أبت فأصبحا أخوان في الرضاعة
Back end
رائد ( بشرته شمراء وسماره جميل جدا عيونة عسلية وشعره بني وهو طويل )
فل نقل أن قلب رهيف لأنثى أكثر رهفا و رقا قد دقة إلى قلب متمسك بقلب آخر
مارية كانت ستتكلم ولكن ماقطعها سماع إسمه
مارية كادت تطير فرحا حينما عرفت أن حب طفولتها سيكون معها في نفس القسم
محمد ( أبياضاني ولكنه جميل عيونه سوداء مثل الليل و شعره أسود و طويل (لا أكثر من وصف الأولاد لأنهم لازالو صغار فلذا لا أقول أن لديهم عضلات))
لكن قلبها انكسر حينما رأت نظرات الحب المتبادلة بين حبيبها و عشيقها وصديقتها التوأم
سعدوا لقسمهم
رحمة بترجي : مرمورتي هل يمكنني الجلوس مع ليديا
مارية : عادي حبييتي اجلسي
جلسوا كلهم بقت مارية لأنها لم تجد كرسي هي ومحمد
الأستاذة التي معهم :
محمد اذهب وأحضر كرسيين
نزل وأردفت موجهة كلامها لمارية : وأنت مارية أحضري طلاسة ( التي يمحون بها اللوح) و ماركير ( القلم الذي يكتبون به على اللوح)
نزلت وهي تركض و تقفز كل خمس دروج أخيرة حتى كادت أن تظرب محمد بقدميها
مارية بدلع عفوي: ابس! سوري
محمد بالستغراب : لا عادي و لكن لحظة ألست ابنة
مارية قاطعته : نعم ابنة صديق أبوك محمد العيد ال......
ومن ثم ذهبت
و أتمنى أن الجزء الأول أعجبكم وأتمنى أتدعموني و سوف ينتظركم الكثير من التشويق
كيف ستكون قصة عشق كل شخص من شخصية القصة ؟
وماذا سيحدث عند الكبر
أحبه وهو يحب صديقتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 09-04-2019, 05:06 PM
فاتنة بكبريائي فاتنة بكبريائي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: حب طفولتي/بقلمي


الجزء الثاني
. أعتذر عن الأخطاء الاملائية
في الليل
كانت مستلقية في فراشها و عقلها و قلبها في مكان آخر تبحر في بحر أفكارها الذي لا ينتهي تناولت هاتفها و اتصلت على توأم روحي (رحمة )
رحمة : أاشتقت لي بهاته السرعة ؟
مارية بجدية : رحمة أريد أن أسؤلك
رحمة خافت من جديتها: تفضلي
مارية تنهديت وقالت : من تحبين ؟
رحمة رسمت ابتسامة شقت محياها عندما تذكرته : ألم تعرفيه ؟
مارية : محمد أليس كذلك ؟
رحمة : بالضبط
مارية أحست و كأن خنجرا يغرس بدون رحمة في قلبها ومن ثم يخرج بكل قوة و يدخل : إذن تصبحين على خير حبي سوف نلتقي يوم الأحد
رحمة : وأنت من أهل الخير حبيبتي و أغلقت
تناولت البيسي ( لاب توب ) خاصتها و دخلت إلى الفايسبوك و وجدت طلب صداقة من فتى و وافقت هي لم توافق قط عن فتى من قبل و لكن شيء قي قلبها يقول لها أن توافق ماان وافقت حتى أرسل رسالة
أسير الحب :
هاااااي
أنثى كسرها الحب :
هاااااياااات
أسير الحب:
كيف حالك ؟
أنثى كسرها الحب :
بخير وانت ؟
أسير الحب :
تمام
. أنثى كسرها الحب :
دوم
أسير الحب :
أنا محمد من الجزائر و عمري 12 سنه وانتي
أنثى كسرها الحب :
أنا ديما من الجزائر كذلك و عمري 12 سنه
محمد : أنا من قسنطينة من عين عبيد في لي فوليتيف
مارية (ديما دائما ما تكذب في اسمها )
اها من قسنطينة و لكنني من بوصوف
محمد : تشرفت
مارية : الشرف لي
محمد: هل حقا كسرك الحب ؟
مارية : لا مجرد اسم لا غير (كاذبة )
وأنت هل توجد من أوقعت في شباكها ؟
محمد نعم
مارية : من هي ؟
محمد : زميلتي بدراسة
مارية : ما اسمها ؟
محمد : رحمة
مارية (لا مستحيل أن يكون هو )
محمد : كم معدلك ؟للعام الماضي
مارية : 19,87
محمد بانبهار : كبير جدا تبارك الرحمان مثل زميلي الأخرى
مارية بفضول : من هي
محمد : ابنة محمد العيد آل.......
مارية عرفت أنه هو
مارية : تصبح على خير
محمد : وانت من أهله
أغلقت البيسي و توجهت إلى مكتبتها الصغيرة وأخذت كتاب "النسيان " للكاتبة الجزائرية " أحلام مستغانمي "(أحييك بنت بلادي أحبك كثيرا )
على أقل تحاول الإستفادة منه لتنسى محمد
يوم الأحد
تسللت أشعة الشمس لتداعب خيوطها جفنيها بكل شقواة فتحت عيونها الرمادية بكل هدوء و توجهت إلى الشرفة كعادتها الصباحية لي تخرج لها و تنسى أنا كان مرتدية بيجامة و كانت عبارة تيشرت أبيض كتف قصير من الأمام و طويل من الخلف قليلا و يوجد قلب فيه بلون الأحمر مكتوب عليه I love you ❤
و شورت لنصف الفخذ أحمر و فتحت يداها للهواء و كأنها تريد الطيران و أنسمته تتلاعب بشعرها الجميل و لا تلاحظ العيون التي كانت تراقبها استدارت لتراه مبتسما و دخلت بسرعة و هي مستحية منه ومن ثم استحمت لمدة خمس دقائق و جففت شعرها و ارتدت قميص أبيض لنص الفخذ و فوقه طبعا مئزرها الوردي و من فوقه فاست ( جاكيت )
كوير سوداء و قصير لتحت الصدر و سحابها على جنب و سروال أسود و فيه تقطيعة من جهة كل ركبة و حذاء رياضي أبيض من غوتشي و تركت شعرها على حريته و نزلت لتفطر مع أسرتها المحببة
مارية بصوت ناعس : صباح الخير
الجميع : صباح النور أيتها الكسلانة
قبلت أبوها على ر أسه هو و أمها حتى سمعت صوت سراج من ورائها : و أنا ألن تقبليني و أشار على رأسه تقدمت له و هو أغمض عينيه وهي ضربته بصقلة ( الكف الذي يكون على مؤخرة الرأس )
سراج بألم : اححححح أيتها الشريرة
ادريس بمكر : حتى لا تطمع كثيرا
سراج ( أخو مارية الأكبر عمره 18 سنه يدرس في السنة الأخير من الثناوية علمي عيونه عسلية ( ميزة عي أولاد عايلتم كلها عسلية )
و شعره بني و أبيض و لديه عضلات جذاب بطريقة أخرى و طويل جدا )
ادريس ( أخو مارية المتوسط عمره 16 سنه يدرس في الثاني ثنوي عيونه واسعة و عسلية و رموشه كثيفة شعره بني طويل و لكنه أسمراني )
أبو سراج ( عمره 50 سنة عيونه عسلية شعره بني جسمه رشيق بالنسبة لعمره و أسمر محمد العيد )
امه سراج ( الهذبة 46 سنة عيونها رمادية و شعرها أشقر و بيضاء و رشيقة ليست لديها أي تجاعيد تبدو في 30 من عمرها ( مارية ورثت العيون الرمادية من أمها و شعرها خليط من شعر أبوها و أمها )
سراج : وااو أيتها القزمة ما هاته البشاعة على صباح الله
مارية بقهر : أسمي هاته بشاعة بل قمة الجمال
سراج : مشكلة الثقة
أبو سراج أمسك مارية من يدها و أخذها الى حضنها : أترك أختك بشؤنها ؟
ادريس بغيرة : و نحن ألن تحتضننا ؟
سراج و هو يضربه بكوعه : أترك الغيرة عنك دعها للهذيب
اشتعل وجه أمه حرجا : سويرج احترم نفسك
سراج بمرح : أنا لست أكذب هذا صحيح
أبوه وهو يرميه بالملعقة : يا قليل الحياء احترمنا
سراج و هو يقف : سو أذهب و أترك الغيارة
تفادي ضربة أمه بشبشبها (أكرمكم الله )
ماذا سيحدث في الدراسة و هل ستكون هناك مفاجآت انتظروني حتى تعرفون

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 12-04-2019, 05:27 PM
فاتنة بكبريائي فاتنة بكبريائي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: حب طفولتي/بقلمي


الجزء الثالث
أعتذر عن الأخطاء الاملائية
في بيت محمد......
نزل بكل هدوء و هو يفكر في تلك الملاك التي رأها
محمد ( كيف أفكر فيها و أنا قلبي محفور عليه اسم واحد (رحمة ) مستحيل أن أحب غيرها و أن أتزوج غيرها ( الولد مطيور من عمر 12 يفكر بالزواج شو خلا للكبار ))
جلس و قال :صباح العسل
ابس نسيت أن أعرفكم على عايلته
الأب : حنون بس طماع عمره 52 سنه متزوج بنت عمه سلمى و صديق أبو مارية الروح بالروح
الأم : حنونة كثييييير على أولادها عمرها 47 سنة و صديقة أم مارية
عبير : الأخت الكبرى شعرها أسود هيونها سود و بيضا طويلة و ملامحها دل على الأنوثة الطاغية و عمرها 18
أمل : توأمت عبير الشي الوحيد اللي يفرقهم هو أنه ملامح أمل دل على البرائة و مخطوبتان و متوقفات عن الدراسة
داليدا :عمرها 13 سنة بيضا شعرها أسود و بيضاء و عينيها سود و واسعة رموشها كثيفة لدرجة انها مكحلة و حواجبها تقول سبحان من خلقها شفايها وردية و صغيرة و ممتلؤة و تحب واحد من اللي كان عمرها 7سنين ( مابعرف شو فيهن الكل يحب من صغير يا ساتر و رحمتك بس )و بعدين رح نتعرف عليه
محمد عرفتكم عليه من قبل
داليدا : صباح مليون نحلة
استغربت من سكوته فقالت بمرح : اللي ماخذة عقلك تتهنى أحست بشي خبط راسها
أبوها : كيف تتكلمي هكذا و نحن جالسين
داليدا بابتسامة عبيطة : لم شيء من الكلام الذي تقوله لأمي ( فديتها هي البنت زي العسل )
امها انحرجت و ضربتها بالشبشب لكنه لم يصبها فقد ذهبت طيران و من ثمة " سليم " مسك سلمى من خصرها و قربها له بينما هي وجهها أصبح أحمر بشدة
أمل : بابا نحن هنا
محمد : على أقل أنتما مخطوبتان بينما أنا سوف أنحرف من الصغر و طار طيران يجري ( و لك انت مو منحرف يعني او البعير ما يشوف حدبته )
في بيت مارية..........
ادريس و هو يقف : الحمدلله شبعت
سراج : كيف شبعت أيها البرميل
ادريس : أسكت أيها العامود
كاد سراج أن يتكلم حتى قاطعته مارية : كفا الا يكفي أن اليوم هو أول يوم درتسة
الكل ناظر اليها بصدمة
ادريس بصدمة : أأنت مارية ؟
سراج بصدمة أكبر : لا أصدق أين ذهبت من كانت تعد الساعات و الدقائق و الثواني من أجل بداية الدراسة
مارية ببرود : لقد تغير الحال
أمسكت أمها بيدها و همست لها : هل تكل معك ؟
مارية : لا
أمها باستغراب فقد ظنت انه جرحها ربما بالكلام أو شيء ما : ما بك اذن ؟
مارية و تلك الكلمات التي تقولها و تخرج من ثغرها تحس أن روحها تخرج معها : انه يحب رحمة وررحمة تحبه
امها انصدمت و قفت مارية و ذهبت للخارج و التقت عيونها به خجلت غصبا عنها و دخلت بسرعة الى سارتها التي يقودها الشفير
مارية : من فضلك اذهب لبيت رحمة
الشفير : حاضر
مارية : س‘شكرا
الشق‘فير : هذا واجبي
و صلت و وجدت رحمة انتهت من كل شيء و تنتظرها
رحمة : صباح الخير
مارية : صباح الحب و الغرام و للعسل و العشق و الورد و البط و الزهر
رحمة بضحكة : كله لي. ثم انتبهت لكلمة البط فشقت : أنا بطة يسلوڨي ( السلوڨي معناها عصلة يعني رقيقة مررررة
مارية : لا يهمك
رحمة كانت لابسة شميز حمرة علاق و سروال وأبيض و حذاء أبيض فيه خط أحمر و شعرها سرحته على طريقة الڨطوشة ( ذيل الحصان ) بطواط أحمر و ترتدي سلسال عليه حرفr كانت مررره كيوت و صلوا للمدرسة و اذا بواحدة تؤخده مارية في الأحضان : اشتقت لك
مارية : و أكثر رشروش
رشا صديقة مارية من الخامسة ابتدائي عيونها عسلي و شعرها أشقر بيضاء و خدودها مو وردية كثير شفايفها صغيرة وردية طويلة و تهتم بجمالها و وجها دائري
مارية بمرح : كيف حالك ؟
رشا : بخير و انتي
مارية : تمام التمام
ذهبوا للطابور ( يا كرهي للطابور )
حتى اتتهما فتاتان جميلتان.
...: مرحبا
مارية بابسامة ساحرة : مراحب
...نريد التعرف لأننا في نفس القسم
أنا نسرين و هذه دعاء
مارية : و انا مارية.
نسرين : شعرخا أشقر و عيونها عسلي و جهها طويل شفايفها حلوه مو صغيرة ومو كبيرة سمرة شوي
دعاء : عيونها بني فاتح و شعرها بني فاتح مايل للأحمر و بيضاء مثل الثلج و عندها نمش و قصيرة. هي و نسرين أقصر من مارية
مارية بضحكة : كنت أظن أنني أقصر واحدة بعمر 12
نسرين : لا هناك من أقصر منك
مرة اليوم على سلام
ماذا سيحدث لحب مارية ؟
هل سيتغير ؟

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 15-04-2019, 08:29 PM
فاتنة بكبريائي فاتنة بكبريائي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: حب طفولتي/بقلمي


ملاحظة :
الشخصيات كلها حقيقية و رهف اسمها ملاك و مارية عيونها بنيه و وجدان وملاك كمان عيونهم بنية و باقي و الدوام في الجزائر من الأحد للخميس
الجزء الرابع
أعتذر عن الأخطاء الإملائية
فتحت عيونها بكل ألم بعد ما أدركت أن الحياة في نظرها أصبحت سوداء كل هذا من أجل أن تكون أقرب صديقة لها سعيدة تسلل شيء لجفنها و جرح خدها بكل هدوء
مارية : أنا أبكي مستحيل هذا الشيء مستحيل
( مارية لم تبكي في حياتها )
ارتدت فستان أبيض بدون أكمام لفوق الركبة و مزين بورود بعدة ألوان و ارتدت خاتم جميل يتماشى مع الأسوارة و الفستان و عقد عبارة عن دمعة في داخل مائها حجر صغير مكتوب عليه. .....مارية.... و حلق أيضا على شكل دمعة و تركت شعرها منسدل بكل هدوء و وضعت فوقه تاج من الورود و ارتدت صندل عالي قليل كانت كيوووت مرررة تجسد لمعنى الأنوثة و الرقة
في بيت رحمة.......
أحست بنغزة في قلبها شيء يقول لها أن مارية ليست بخير كانت تمشي ذهابا و ايابا دون توقف حتى قاطعتها هند ( أخت رحمة تدرس في الخامسة ابتدائي ): رحمة لا تخافي بتأكيد هي بخير
رحمة بخوف : أنا متأكدة أن مارية حدث لها شيء نحن قريبتان جدا من بعضنا البعض لدرجة أنني أحس بها
محمد ( أخو رحمة الصغير عمره 3 سنوات ):مالية مابها ؟
رحمة : لا أعر...
قطع عليها صوت بوق السيارة خرجت بسرعة و جدتها تنتظرها
مارية بابتسامة عذبة : صباح الخير
رحمة : هل أنت بخير ؟
مارية تمثل الاستغراب لأنها عرفت أن رحمة أحست بها : بخير مابك ؟
رحمة : هي فقط لنذهب
ذهبت للمدرسة و ذهبوا لطابور ( يا كرهي له )
صعدوا و لم تحضر الأستاذة ( حشى من ثاني يوم غابت لكن معذورة قد تزوجت )
فكانت مارية هي رئيسة القسم و لكنها لم تصعد صعدت ملاك في مكانها لتحرس
آدم ( زميلهم في الدراسة و هو معيد ( بدي اخنق هاد الولد والله )): مارية
لم ترد عليه
فقال بخبث : مارأيك أن تدرسي معي ؟
مارية انصدمت من وقاحته ( تدرسي معي معناها أن تصبحي حبيبتي )
فأكمل : لماذا منصدمة ألم تفعليها من قبل ؟ ألم تخرجي مع فتى ؟ هذا مستحيل
قالت مارية ببرود : نعم لم أفعلها لأنني لست حقيرة و ساقطة مثل الفتيات التي تعرفهن و هذا الذي تظنه بأنك تبرز من خلالها رجولتك اعلم أنك لست رجل ( ايييي ضربت على الوتر الحساس )تقدم وهو ناوي أن يضربها الكل خاف عليها معدا ( ملاك - رائد - رحمة - محمد )
رائد : أنصحك أن لا تضربها
آدم : و من سيدافع عنها أنت
ملرية: بل سأدافع عن نفسي. ضحك بسخرية و تقدم منها و هي بحركة سريعة ضربتة بكوعها على بطنه و دفعته بقوة لدرجة أنه سقط على الأرض و عفست على المنطقة الحساسة. الكل انصدم فقالت بهدوء : لقد ربحت الحزام الأسود للكراتيه و ربحت في مسابقة الجيدو بالمركز الأول و ربحت أيضا بالمركز الأول في الفول كونطاكط ( قتال الشوارع )
توفيق ( معيد حتى هو شو بكره ): أنت ينخاف منك و ليس عليك

اتمنى انه عجبكم و رح تصير مفاجأة كبيرة في الصف بس انتظروا علي و بليز مسؤلة انكم ما عم تعلقه محطمة شوي
أحبه و هو يحب صديقتي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 15-04-2019, 08:45 PM
صورة باكي الليل الرمزية
باكي الليل باكي الليل غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: حب طفولتي/بقلمي


مشكوووورة عالمجهود الطيب اختي
الله يعطيك الصحه والعافيه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 15-04-2019, 11:46 PM
WriterSamah WriterSamah متصل الآن
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: حب طفولتي/بقلمي


بالتوفيق حبيبتي..
قريت البداية رواية حلوه 👍

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 17-04-2019, 11:04 PM
فاتنة بكبريائي فاتنة بكبريائي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: حب طفولتي/بقلمي


مشكورين و خاصة سموحة

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 18-04-2019, 03:45 PM
فاتنة بكبريائي فاتنة بكبريائي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: حب طفولتي/بقلمي


وانت كمان أخي باكي الليل و اتمنى تعطيوني توقعاتكم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 18-04-2019, 04:18 PM
فاتنة بكبريائي فاتنة بكبريائي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: حب طفولتي/بقلمي


الجزء الخامس
أعتذر عن الأخطاء الإملائية
مرت الأيام......
مرت الأيام... .
ومرت الأيام......
في المدرسة....
وقت البريك...
لجين ( تعرفت عليها مارية هم من نفس الصف ): أنا خائفة من الفروض
مارية : أنا أيضا
هبة بمزح : لما تخافين أنتي الأولى
مارية : ولو كيف أكون الأولى...... أكيد بالمذاكرة
أتت ملاك تركض
مارية : ما بك ؟
ملاك و هي تلهث : ها... هار... هارون
مارية : لا تقولي... أنه طلبك ؟
أومأت ملاك بمعنى نعم
رحمة : أليس حبيب رفيف......التي تدرس بالأولى ؟
مارية : حتى لو كان حبيبها..... نحن لن ننزل لهذا المستوى
رهف : معك حق... ...أصلا ماذا تربحين... اذا أصبح لديك حبيب ؟
وجدان : نعم... لن تربحي سوى أن يصبح شرفك ملطخ بالحقارة
أتت نسرين و دعاء أيضا تركضان
مارية باستغراب : ما بكما أنتما الاثنتين ؟... التي تأتي تأتي تركض و تلهث
نسرين و هي تمسك ضحكتها : لو تعرفن من طلب دعاء ؟
دعاء و هي تكاد أن تبكي : نسررررررررررين......
مارية : من ؟
نسرين انفجرت ضحك : سلي... سليم. هههههههههه... سليمااااااااان
البنات انفجرن ضحك
لجين : تخيلوه معها ههههههههه
رهف : هو طويل...... ههههههههه.... وهي قصيرة...... هو أسمر..... هههههه. وهي بيضاء...... ههههه..... هي جميلة.... بينما هو الجمال في جهة و هو في جهة
زادت ضحكات البنات...... بينما دعاء بكت
مارية وهي تحتضنها : خلاص لا تبكي
دعاء : أنا متوترة.... لأنها أول مرة تحدث لي
مارية بملل : أتعلمين كم طلبوني ؟
نسرين : كم ؟
رحمة و رهف و وجدان : فوق الخمسين
البنات فتحن أعينهن على الأخير
ثم دق الجرس و صعدوا لصف
الأستاذة دخلت بالسرعة
الأستاذة : أنتم تعلمون أن.... كل سنة تكون هناك مسابقة بين المدارس
التلاميذ : نعم
الأستاذة تنهدت : انها غدا
الكل انصدم........ ردوا عليها بمختلف الاجابات : كيف.؟....نحن لم نجهز .......ماذا سنفعل ؟
الأستاذة : أريد فتى و فتاة.... يكونان قد حفظى من قبل.... أغنية " الحياة أمل " .....و أغنية " حلمي تحطم و اختفى " .....و فتاة لأغنية " كيف لا أشتاق لك " للمغنية " ايمي هيتاري......
رفعت مارية و محمد أياديهم......... بمعنى أننا نعرفهم ........
الأستاذة : حسنا.... اصعدا لنرى كيف ستغنيان.
مارية تغني مثلا مقطع....... و من ثم تعيده هي و محمد.... أو يغنى الجزء الأخير منه
أمل تألقى و ارتقى
مثل النجوم محلقا
في وسط قلب في الهموم تمزقى
.............
أمل تألقى و ارتقى
مثل النجوم محلقا
في وسط قلب في الهموم تمزقى
( المهم اسمعوهم جد واااو )
الكل انصدم من صويتيهما مع بعضهما البعض.......... كان في قمة الروعة
مارية :
آلاف الأزهار...... تبكيني تنادي
تحترق كلها...... معا في داخلي
بشوق مثل النار...... يندلع في دمي
و لهيبه لظى... ...لمدى لا منتهي
أشتاق اليك
و كيف لا أشتاق
و القلب بيديك
أحس و استفاق

لو كان بالإمكان
أريد أن أراك
في قلبي باتت نيران
ترمي دموعي في سماك
غيرك لا أرى انسان
أنا ليس لي سواك

و مسائي بدونك ليل بالي
ليل بال لا لن يرى في سماه النور
و سواده سيغطي المدى.
و ضياء البدور

نالتني الآلام...... وذابت الشموع
( لهون وبس أنا حافظة هاد و بس😜)
الأستاذة : حسنا غدا ستكونين أنتي و محمد .........في المسابقة .......و لكن نحتاج إلى مسرحيات أيضا. ....
رائد : ما رأيك بمسرحية قضية العرب ؟
الأستاذة : جميلة .......و لكن من سيحفظها
رفع العديد من التلاميذ أياديهم....
الأستاذة : حسنا...... من ناحية الأغاني و انتهينا...... و المسرحيات أيضا..... لكن نحتاج إلى خواطر
مارية : عادي سوف أكتب....
الأستاذة بفرح : سوف تنقذوننا

و تم اليوم بسلام
غدا.....
مارية ارتدت للمسابقة...... فستان لفوق الركبة كتف....... أسود و فيها قلوب بلون الأبيض ......وفي منطقة البطن يوجد فوق القماش دانتيل بلون الأسود
كانت جميلة
و الآن اتمنى عجبكم البارت
واتمنى تعطيوني توقعاتكم
أحبة و هو يحب صديقتي
تشاو تشاو 😘

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 19-04-2019, 01:33 AM
فاتنة بكبريائي فاتنة بكبريائي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: حب طفولتي/بقلمي


الجزء السادس.
أعتذر عن الأخطاء الإملائية
كبيانو رشيق يطلق معزوفته من آهات...... كانت هي تغني بصوت يملؤه الحزن.... تنكسر له القلوب..... يذوب له الصخر.... كانت المسابقة رائعة...... أمسكت مارية الميكرفون و قالت : اريد أن أقدم أغنية في الأخير.... باللغة الفرنسية.... و التي هي أغنية L'oiseau et l'enfant
الكل انصدم و من ثم غنتها وهي تحمل الكثير من المشاعر...... مشاعر في بحر هائج
عندما تنطق :L'amour c'est toi
L'amour c'est moi
الحب هو أنت
الحب هو أنا
L'oiseau c'est toi
L'enfant c'est mo
العصفور هو أنت
الطفل هو أنا
كانت تعبر عن حبها بطريقة غير مباشرة..... تريد من خلالها أن تطلق العنان لكل شيء مكبوت داخلها...... انتهت من الأغنية و الكل صفق لها
اللجنة : دون أي مناقشة..... المدرسة الرابحة هي مدرسة ال.... ( مدرسة مارية )
ماإن سمعوا اسم مدرستهم حتى صاروا يقفزون و يصفرون
اللجنة : في الحقيقة..... الشيء الوحيد الذي جعلكم تربحون...... هو تلك الفتاة..... صوتها يحمل كل معاني الحزن ( كانت صعقة للجميع معدا رائد و ملاك و رهف و وجدان اللذين يعرفون عن مشاعرها تجاه محمد ): فقد كانت تعبر عن شيء بداخلها.... و شكرا
ذهبت مارية بسرعة لغرفة تغيير الملابس.... كانت تحس أنها مختنقة......
مرت الأيام و انتهى الفصل الأول.... كانت مارية تشتاق لمحمد كثيرا.... 15 يوما دون أن تراه... أيضا أسبوع الامتحانات ( الامتحانات في الجزائر يقسمون فيها القسم لنصفين فوج أول و فوج ثاني مارية في الفوج الأول و محمد في الفوج الثاني )
المعدلات
مارية 19,95
ملاك 18,90
رائد 18,50
رحمة 18,00
محمد 17,50
نسرين 17,45
دعاء17,40
لجين 17,30
رشا17,20
وجدان17.20
رهف 17,10

بدأ الفصل الثاني
أول يوم.....
يبدوا على مارية ملامح التعب و الإرهاق....
( نسيت أن أخبركم الرياضة ساعتين من 10 إلى 12 و ملاك و مارية معفاتان منه ( شو بحب اعفاء الرياضة )
على ساعة 10
مر محمد بجانب طاولة مارية.... و أحس بثقل على جسده...... استدار و وجد مارية مغشى عليها...... بسرعة حملها و وضعها فوق الطاولة...... عندما حملها حس أنها ريشة بين يديه .....نزل ليداني للمراقب بسرعة..... و من ثم طلبوا الإسعاف
في المستشفى. . .......
خرج الطبيب من عندها
هيا اتمنى عجبكم البارت و اعطيوني آرائكم و توقعاتكم و خاصة في الكبر
أحبه و هو يحب صديقتي
تشاو تشاو 😘

الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1