غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام

عـودة للخلف   منتديات غرام > منتديات روائية > روايات - طويلة
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 25-05-2019, 05:08 PM
صورة ميدل ميست الورد الرمزية
ميدل ميست الورد ميدل ميست الورد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي انا مجنونة وأسأل حالي ليش حياتي مجنونة/بقلمي


رواااايتي الاولى اتمنى تعجبكم
😍
الوصف : رواية سعودية ،اكشن ،مغامرات ،كوميديا ،غموض ،تشويق،عصابات.
البارت الاول : انقلاب الايام
  
الكاتبة ميدل ميست😆
-----------
لا ابيح النقل من دون اسمي😊
--------

الخالة: ميرا مرمر ويننك بسرعة تعالي هنا.  

ميرا: جايه جايه خالتي روان لكن قبل خليني اقوم خالد اخوي حبيبي قايلي اقومه عشان يساعدنا /ميرا فخاطرها: لا لا-_- انا أقوم اساعد خالتي
-- بالطبخ و--طبعا بس اناولها الاغراض لاني ما اعرف اطبخ يعني انا أقوم و
  خويلد نايم اخر زماني-_-/ 
       روان: غريبه خالد ولدي من يوم صغير ما يساعد حد اليوم يبا يساعد
/طيب الحين خلوني اوصف لكم شخصيات الرواية ميرا عمرها وهي البطولة  )16)
               عيون رصاصيات وبشره بيضاء وجسم نحيف   يعني مو نحيف واجد وميرا ملامحها بريئة جدا جدا وجميلة وهذي هي واحد من ميزاتها وشعر بني مايل للاحمرار
كثيف متوسط الطول
وطولها
155
اظن حصلت صورة لها وانا ادور تقريبية




خالد : عيون عسليات بشرة بيضاء وشعر رمادي قصير كثيف
جسم رياضي  العمر
16سنة
طوله170
وهو اخو ميرا بالرضاعة

لما كانوا صغار ام ميرا وضعت الحليب في المرضعة وجات جدة ميرا واخذت المرضعة واعطتها بالخطأ خالد واللي زاد الطين بلة انها جابت مرضعة خالد وعطتها ميرا بالغلط والعايلتان عايلة ميرا وعايلة خالد كلهم انصدموا لانهم كانوا يريدون ميرا تتزوج خالد
لانه روان ام خالد تكون اخت ام ميرا من الام فقط
يعني خالد يكون ولد خالة ميرا /الله يعينكم على هذا الشرح +_+/
تخيلوا الصدمة اللي كانوا فيها كانهم يقولولك خذ شيك مكتوب فيه مليون وبعدين يقولوا زودنا
٥
اصفار بالغلط ويصير المبلغ
١٠😂
فصاروا اخوان بالرضاعة والجدة عشان ما يقولوا فيها زهايمر قالت اصلا سويت كذا بالعمد عشان مرمورتي /تقصد ميرا/ما يكون زوجها مثل هذا الشكل وأشرت على خالد مسكين خالد الطفولة ظلمته كان ما حلو يوم هو صغير بس لما كبر وصار بعمر خمس سنوات ظهر جماله الحقيقي وبعد ما كبر لين الحين يزيد حلاوة كانه واحد اجنبي وكل البنات يريدنه  😂
روان  طويلة عيون بنيات وشعر اسود وبشرة بيضاء عمرها
٣٦
والجدة اسمها زهرة مرحة وعيونها سود وشعر اسود وعمرها
٥٤
نرجع نكمل الرواية

ميرا : لا خالتي تراه هو طيب /فخاطرها : استغفر الله سامحيني خالتي كذبت عليك/
المسكينة روان ما تعرف انه خالد ما قال شيء بس ميرا معها  كل شيء ولا اقوم الصبح لازم حد يتعذب معي =_=

/فغرفة خالد..
/غرفة كبيرة ،سرير دائري الشكل ،خزانة كبيرة ، جدار بني منقش ، مكتب مكون من كرسي ابيض وطاولة بيضاء ورف كتب ،وااسعة الغرفة وارضيتها راقية مع ديكور عالمي/

ميرا : قوووم بسك نووم تعال تساعدني خالتي مقومتني تباني اساعدها وتقولك تجي انته معي

Zzz خالد:

ميرا : خلوود خويلد خاالد عشاني اذيه المره قووم

Zzzخالد:

ميرا:صح نسيت نومه مثل نومي ثقيل -_- كأني ما اعرفه هو مثلي ما يقومنا إلا الطرق الصعبة
ومسكت رجل خالد وبحركة سريعة بوووم على الارض . وفتح عيونه وما شاف قدامه إلا غبارها/كنايه على انها  💪 بسرعة ركضت./ وركض وراها

خالد : اوووريك يال........... /كلمات خطيرة احسن ما تعرفوهاا /😯

ميرا : جدتي قومي لحقي على خالد لانه اذا ضربني بكسر يده  وانتي تعرفيني!

قامت الجدة وهي تسمع هذا الكلام وتركض ما كانها فالخمسين : نو بليز /نسيت عن اخبركم الجدة متطورة تعرف انجليزي شوي/
ارحموني ما اقدر اجلس فالمستشفى
T-T

خالد : عاادي ما هي مشكلة انا كسر فرجلي وهي فيدها ما صار شيء نجلس فالبيت

ميرا : لا تحلم حتى يدي ما تقدر توصلها

خالد : هه واثقة

روان : الفطور جهز وهذي توبة اخر مرة اطلب من احد يساعدني

ميرا : ترا انا نقطة ضعفي الطبخ

خالد : الحمد لله رب العالمين يوم جدتي سوت خير فحياتها وخلتنا نصير اخوان ولا كنت مبتلش فيك ورايح فيها من الجوع والمضارب مرمر ..

ميرا : ابا اعرف من هذا الغبي اللي دلعني مرمر ..حولي
حياتي لجحيم
*o*
روان : هذي جدتك

ميرا ما حست الا باذنها تشدد+_+

الجدة : من الغبي هااه؟

ميرا : خالد ..خالد حاشى يكون انتي ايييي عورتيني توبة توبة
وفكتها الجدة

روان: /.....تذكرت وقت قالوا لجدتك
قالولها امك وابوك سمينا بنتنا هههه ميرا قالت هه بطني من
اتذكر اضحك قالت جدتك وهي معصبة هذي الاسامي من فعايل ناصر هههه وبعدين قالت جدتك : ميرا لو مسمينها مرمر احسن ههههه...../

خالد وهو يضحك بقوة: لا لا لو مسمينها مرهم احسن 😂😂
والكل ضحك بقوة

ميرا : هه ضحكوا ضحكوا علي انا المسكينه على نياتكم ترزقون

روان : شيء غريب اليوم صاير

ميرا : شو هو

روان : ما اشوف جراح ويننه ؟؟

ميرا وقفت هي وخالد بنفس الوقت وركضوا بسرررعه باتجاه غرفة خالد لانه جراح امس نايم معه ؛لانه ميرا كسرت سريره بالغلط لما كانوا يتضاربوا هيه وخالد قفزت من فوق الخزانة الكبيرة وبووم على خالد اللي كان فوق السرير وتكسر السرير المسكين وكان وجه
جراح كذا   
ToT

ودخلوا بسرعه وحصلوا جراح ماسك بطنه وملتوي
جراح عمره
20سنة 
180طوله
شعره بني غامق وعيون زرق وجسم رياضي
ويكون اخو ام ميرا يعني خالها
نستكمل:)

=======
جراح : اخ تكسرت اخ

ميرا :  نسيت اني مشيت فوقه يوم داخله ويوم طلعت اركض كللله منك خااالد

خالد :ايه حتى انا نسيت اني يوم طلعت مشيت فوقك خالي جروح

ميرا : اكيد اللي كسرك خالد انا نحيفة يا عيني علي

خالد : هااي انا مثل الريشة وقت اركض رياااضي طول عمري
+_+
جراح : اسكتواااا شو الفطور؟

ميرا : سندويش بالبيض والجبن وطبعا كيك محلى من اعداد خالتي روان

خالد: المشروبات عصير برتقال وعصير ليمون ونعناع وماي طبعا

جراح : ليش روان طبخت اليووم وين الخادمات اذكرهم املين البيت

ميرا : جدتي الذكية تريد تقول لهم اليوم اريد اعمال سريعة مو مثل امس وكلمتهم بالانجليزي وههههه

.خالد : قالت استراحة اليوم. ..ههههههtoday you can take rest:

ميرا : وتذكرها تسوي اي شيء عشان ما تطلع غلطانة

خالد : فقالت اي نعم صح اريد منهم يستريحوا 😂

جراح: هههههههههه/
نزلوا كلهم تحت وافطروا وكل واحد راح مدرسته /
#
في مدرسة ميرا
#
ميرا : هاااي جيرلز

نورة وهي تصارخ : ميرا ميرا الحقي علينا

ميرا : كالعادة هيش صاير

نورة رتيل: كنا نلعب كورة وراحت فوق فوق يعني بالمختصر المفيد فوق السطح وراحت وحدة منا تجيبها والمديرة اسمعت صووت والحين تريد تروح فوق تشوف لكن في وحدة تلهيها بسرعة خطة من خططك العالميات
بسرعة

ميرا : اوك خليني استوعب اول شيء اكيد اللي رمت الكورة الخشنةنورة واللي راحت تجيبها طبعا المجنونة الثانية بعدي مريم واكيد اللي تلهي الاستاذة ثاني اشطر بنت فالصف ندى واكيد انتي اللي تخلي حالك
بريئة كل مرة رتيل 
واخر شيء اكيد انتي اللي قلتي
هيا نلعب جنب مكتب المديرة

رتيل : طبعا وشيء توقعتي ثاني على كل حال بسرررعة خطة
//ووصف البنات//

نورة عيون بنية وشعر بني وقصيرة رتيل شعر اسود وعيون بنية صافية ،ندى عيون اسود وشعر بني ومريم عيون عسلية شعر بني
نكمل B-)

ميرا : نورة انتي مريضة راح تصارخي باعلى صوت بطني ،رتيل انتي صرخي نورة يعورها بطنها وما اريد نقاش انا اروح اطلع مريم من السطح نتلاقى من تسمعني اقول /بدأ الطابور ولا لا /اوكي بروح انا

============
عند الدرج #

ندى: ابلة ليلى وين رايحة انتظري اريد اكلمك

ليلى : مر عليك عشر دقائق وانتي تكلميني كلام فاضي وانا مشغولة سامعه صوت فوق اروح اشوف وارجع
لك

فجأة  اصوات صراااخ علت المكان وكانت قوية
نورة : ااااا. اوووووو.  ايييييي لا نو بليز بطني قصدي ظهري

رتيل : لا يا غبية لا تقولي اااا  اووو اييي كانه درس عربي وانتي بطنك ما ظهرك يعورك

نورة : صح صح نسيت من قوة التمثيل الحين شوفي كيف يمثلواااا. 

نوورة بصوت عالي : لااااااااا يبااااااا الحق علي لاااا لااا رتيل لا تلمسيني ماااا اقددر اتحرك بطنييييييي  راح امووووووت

رتيل : نووورة لا تقولييي كذااا وين الالم يمين شرق غرب يسار جنوب شمال وييين بالضبط
.

والكل اجتمع عليهم والمديرة جات تركض صوبهم

اما ميرا صعدت بخفة ونادت مريم واطلعوا وما قالت الجملة المتفق عليهااا تريد تشوف شكل نورة لما تمثل يضحك

نوورة : لا استاذة ليلى لااااا تلمسيني سووووف اموووت اموووت اخبروا امي اني احبهااااااا وابي اني. سرررقت عليه المااال واخي اني اكلت الحلا الخاص به

ندى جات تزودها وقالت

ندى : استاذة ليلى هذا اقصى انواع الالم هو تغير اللغة من العامية الى العربية الفصحى وثاني اعراضه الاعتراف والثالث مااا رااح اقول لا

ليلى : قووولي قووولي

ندى: القفز لاعلى

رتيل والاستاذة ليلى : قفز

وقامت نورة تقفز لفووق وميرا طايحه فالارض من الضحك ومريم ماسكه على بطنها وجهها صاير احمر والباقي من الطالباات كانن خايفات يصير لنورة شيء حتى المعلمات
ميرا وقفت وقالت : ليش مجتمعين ، كيف ما بدأ الطابور الصباحي

ندى : واخر الاعراض

استاذة ليلى : تموت يغمى عليها وش

ندى : لا لا دقيقة سكون وترجع طبيعية بدون شيء

نورة وقفت دقيقة من دون حركة ورتيل تضحك بقوة

وفجأة تحركت نورة وقالت : اه للحظة ظنيت اني مت بس مو مشكلة مع السلامة ببااي اروح الطابور مع اني اشوف كل حد هنا لكني ملتزمة

الكل كان منصدم من اللي صار والمديرة نست الصوت وابو الصوت اما ميرا كانت منصدمة لانها سمعت نورة تقول انها ملتزمة لا لا نورة ولالتزام يمكن غلط فاذني

وكملوا باقي ادوام عادي

بعد الدواام #


رجعت ميرا البيت وسمعت اصواات صراخ وتخبأت وناظرت من نافذة الحديقة وشافت جراح وجدتها وخالتها ومعهم رجال غريب لكن لا ........

ميرا فخاطرها : هذا هو هذا هو مستحيل انساه ايه نعم مستحيل هذاك المجرم اللي قتلهم راح اقتله راح اموته لا لا راح اخليه يتمنى المووت وما يلاقيه
وقربت تتدخل وفي وحدة نادتها
وهذيك الوحدة كانت ميرا الثانية /ميرا الثانية هي شخصية في ميرا فلما كانت ميرا صغيرة حدث معها حادث وراح اذكره بعد شوي وبعد هذا الحادث اصبح بداخلها شخصيتان شخصية ميرا الاصلية وشخصية ميرا اثنين وشخصية ميرا اثنين اما تطلع منتحلة جسم ميرا وهذا لما تكلم اشخاص من
حول ميرا  او انها تطلع كانها سراب وهذا لما
تكلم ميرا
الاصلية/
ميرا اثنين : لا وقفي
ميرا واحد : كيف تبيني اوقف كيففف هذا هو هذا هو اللي كنت اتمنى اخليه يتمنى المووت قدامي الحين ما رااح اضيع فرصتي لا لااا

ميرا اثنين : تذكري انتي ما مستعدة انتي تنتظرين شخص ولا انسيتي هو وعدك انه راح يجي وراح تنتقمي بمساعدته لو رحتي فهذا الوقت راح تخسري كل شيء على الاقل فكري فيهم هذولا اللي داخل اذا تسرعتي راح يموتون مثل ما صار ب..........، وانتي تدرين هذا الشيء صح ولا لا وبعدين انا اعرف انك تقدري تقتلي هذا بيد وحدة كلنا نعرف هالشيء لكن اذا قتلتيه فيه وراه المئات من العصابة هم ما راح يقدروا يأذوك صح لكن راح يأذوا هذولاء اللي داخل وقتها راح تندمي اشد الندم وانا اكثر وحدة تعرفك صح وبعدين رجعت لوراء وابتسمت وانتي تعرفيني انا ما يهموني هذولا يهميني شيء واحد وهو الانتقام
لكن انتي يهموك وانا ما اريد اجرحك مثل ما صار قبل عشر سنين وانا كان فيني اخليك تتدخلي بدون ما انبهك على اللي بيصير لكن نبهتك لانك تهميني تمام لكن اذا دخلتي راح اكون معك  
وتذكريني كل مرة اقول نحنه ما نخاف لكن نخوف  
وتذكري اذاك الشخص وتذكري وعدك وانتي مو من شيمك تخلفي الوعود

ميرا واحد : انا وعدت اذا الشخص اني اهرب لين ما يجيني هوه بنفسه وابدأ وقتها بالانتقام ايه نعم راح انتظره 
وجلست تناظر من النافذة تسمع ويش يقول اذاك الشخص اللي داخل مع جدتها وخالها وخالتها

#خلونا نعود عشر سنين لوراء عشان تفهمون السالفة :)

قبل عشر سنين #

  الأب :ميرا. ....مرمر وينك بنتأخر بباتك ومماتك ينتظروك فالصالة ما تريدي نروح الملاهي:)..
ميرا :بابا ولا اقول ناصر نصور محد قالك تقولي ادور نعلي /وعبست ببراءة 😞/

الام : ميرا عيب غلط قوليله ابوي واصلا كم مرة قلتلك حطي نعلك قدام الباب فالرف.!

الاب: عادي خليها مرمورتي تقول اللي تبي ترا كلها عمرها ستة سنين هذي وحيدتنا خليها تتدلع على كيفها

ميرا :هيه انا ما °-° دلوعة يعني قصدي...هو بس شوي:)
  .الاب ولام ضحكوا من طرافة بنتهم الصغيرة

........،
هذي العايلة السعيدة ما كانت تدري ان هذا اليوم هو اخر يوم لها مع بعض  .

،
فجأاة اتصااال للاب قطع ضحكاتهم

الاب : الوووو
المتصل : نااصر اطلع برا اهرب اركض بسرعةةةة /وهو يلهث/

الاب : ليش هيش صار لا تقول حصلوا مكاني /وهو يصرخ/

المتصل : هيييه هم واقفين قدام الباب اسمع راح ------------
توت ...تووووت وانقطع الخط
.....

الام بصدمة :ناصر لا  خل عينك بعيني لا تقول ...وبكت

الاب : انا ااسف ما عاد لي فرصة

الام : طيب ميرا ميرا عندها فرصة  ما يعرفون انها موجوودة
الاب:خبيها خبيهااا بسرعة
  .....

شالوا ميرا بسرعة وحطوها فخزانة منخشه/موجودة/بالجدار ميرا بخوف وهي تبكي : بابا ليش ماما تبكي

الاب :اسمعي حبيبتي بنتي كلنا نحبك كلنا ...ونريدك بس انا اعرف بنتي بطلة وقوية وراح تقدر تكمل بدوني صح ولا لا الحين اذا صار شيء قدامك غمضي عيونك ولا تطلعي صوت تمام  هذي كللها مسرحية تمام واذا طلعتي صوت ازعل عليك

الام : ميرا مرمر حبيبتي اسمعيني زين اذا كبرتي وما حصلتينا جنبك انا وبابا مسكي هذي /وعطتها قلاده ذهبيه غريبة / وتذكري نحنه فقلبك وتذكري كلامي عيشي كل لحظة فحياتك كأنها الاخيرة عيشيها بجنون ومرح ولا تبكين ابدا لا تبكين

وفجأااة صوت انكسار الباب صدم ميرا وكااانت خااايفه

الاب :ميرا لاتطلعي تماام بدأت المسرحية

      وابتسم وباسها والام نفس الشيء

وراحوا كانت اصوات التكسير معليه المكان وصراخ امها ما راح من اذنها: لا ياا متوحش خلهه خله لا تضربه

وفجاة تشوف ابوها ينسحب من شعره داخل الغرفة اللي هي فيها وطلعت عيونها من الفتحة الصغيرة وتشوف ابوها كله دم وماسكه واحد لابس اسود كامل وبس طالع منه عيونه الزيتيات اللي يطلعن شرار يناظرن عيون ابوها العسليات وابوها يبتسم لها

فجأة صرخ اللي كان لابس اسود : تضحك وتبتسم بعد انا نفسي اشفقت على حالتك هذا يصير بك لما تتحداني وتخون ثقتي فيك

الاب: هه بدر
اسمع انا ما اصون اصلا المجرمين امثالك وسخين يبي العالم تنظيف منكم صح اليوم نهايتي بس نهايتك متأكد راح تكون على واحد من دمي وناظر الخزانة وضحك

بدر: هذا اخر زمانك تهددني بعد ورفع المسدس واطلق على رأسه وانتشر الدم في كل مكان 

ميرا :كانت تناظر بصدمة ومن دون اي حرف وهي تبكي بصمت من الخوف وفجأة تشوف امها تنسحب لداخل لكن ما كانت امها تبكي على ابوها
شافت امها تبتسم وتناظرها بدون خوف كأنها تقول مو عايلتنا اللي تخاف مو بنتي اللي تخاف عايلتنا كلها تخوف مستحيل نخاف كأنها تصرخ ميرا لا تخافي حتى لو متنا نحنه فقلبك

وفجأة رفع بدر المسدس وقال وهو يضحك للحين انا مستغرب منكم دايم تبتسمون بدون خوف وقت الموت وضحك اللي كانوا معه يمكن خمسة رجال تقريبا معاد واحد وهو اللي فقط كان يبتسم ويناظر الخزانة بصمت

ابتسمت الام وقالت بكل ثقة : لا تفرح جاينك الدور من شخص من دمي

تفاجأ لما سمعها وتذكر كلام ناصر وبدأ يدخل الخوف فيه وبدأ يفكر معقولة معهم ولد /لا يا عمري بنت راح تخليك تندم اسفه:( قطعت عليكم :) خلونا نكمل/ورفع المسدس واطلق براسها وميرا بكت وبكت وفجأة لمست القلادة اللي عطتها اياها امها ومسحت دموعها وقالت بتقطيع: موو ن..حنه اللي نخاف وصرخت بكل قوتها وهي تطلع برا الخزانة باتجاه بدر
"نحنه نخوف "

الكل انصدم وناظر صوبها ،نظراتها كانت تقول موتتكم على ايدي وبدر كان يرتجف لاول مرة فحياته
ذكرته بنظرة ..... وكان خايف بدون وعي دموعه من الخوف كانها راح تنزل وايده ترتجف بشده وبعدين

رفع
بدر المسدس باتجاهها بخوف ونظراتها لحد الحين ما تغيرت تطلع شراار مع ابتسامة خبيثة ولا كأنه شافت اهلها يموتون

وبدر كان على وشك انه يطلق النار لكن وفجأة ركض واحد من الرجال الخمسة اللي كانوا معه وشال البنت وعمل حركة بيده حبتين ✌✋ ومع ابتسامة تقول اذا فكرة ترفع المسدس راح تموت بدر صدقني
وكسر زجاج
النافذه بسرعة عالية وهو يقفز
بالضبط هو نفس الشخص اللي كان يبتسم ويناظر الخزانة
الكل كان خايف من
نظرات البنت وابتسامة هذاك الشخص
ويرتجف مكانه
اما بدر فطاح المسدس من ايده لما شاف ابتسامة اذاك الشخص وارتجف من نظرة البنت
نعم صح هذيك النظرات ما غريبة كانت تشبه نظرات الرئيس السابق نعم هو هو بالضبط نظرات الرئيس القبلي صقر
وفجأة صرخ باعلى صوته

بدر: لااااا مستحيل إلا عمر يخوني اخر شخص توقعته مستحيل اذا هو ضدي يعني هذي هي نهايتي ...
راح يقتلني اكيد عمر الحقيير ليش سوى كذا ليش... قال وهو يبلع ريقه كان فيه يقتلني بسهوله من دون ما يقفز ويسوي هالهيله ....

وبعدين لحظة عمر ومع حفيدة صقر اذا كبرت وبقت مع جنون وخطورة عمر رااح اممموت إلا اذا قتلتها قبل لا تكبر راح يكون سهل ...... ناظر الرجال اللي لحد هذي اللحظة يرتجفون من النظرة وصرخ : شووو تطالعون دووروا عليييهم بسرعه
واحد من الرجال : مستحييل ما نقدر على عمر والحين ومعه حفيده مب حفيدة اي حد حفيدة صقررر
رفع بدر المسدس واطلق على راس اذاك الرجل وناظرهم وقاال حد بعد معترض
الكل: ل....لا...للل..لا
/وفخاطرهم عمر اذا شافنا نتبعه راح نتمنى المووت لكن بدر موتته سهل كلها طلقة رصاص ونموت لكن بنمثل انا ندور عمر واصلا ما راح ندوره ولا نتبعه لاهو ولا هذيك/
وبدأ
البحث الوهمي

اما فالجهه الثانية فكانت ميرا تركض مع واحد لابس اسود ما تعرفه بعدين بدأ يضحك ويقول موغريبة تكوني انتي حفيدة صقر ايه  مو غريبة اسمعي انا اسف على اللي صار بأهلك لكن ما اقدر ما اضحك على شكل بدر اول مرة اشوفه يرتجف كذا حتى دمعته كانت بعينه

ميرا : هههه ايه صدقك لو خليتني عليه كان مات

وقف الرجل مكانه وهو يرتجف وقال وهو يرتجف كيف تضحكي واهلك مقتولين من دقيقتين امام عيونك

ميرا: من قالك اني اضحك ميرا تبكي ومنصدمة تبكي بحرقة لكن انا ما يهمني شيء انا بدون مشاعر محبة انا ميرا اثنين وكنت مضطرة اطلع عشان ميرا ما تنصدم اكثر

وقف الرجل باستغراب وهو يناظرها وهي تبتسم كان خايف عليها وقرر ياخذها المستشفى وفالمستشفى كانت هناك الصدمة الكبرى  --------

اتوقف هنا واكمل بالبارت الجاي /../:)   

اتمنى تعليقات هذي اول رواية لي ;-) 😆  
واتمنى تعليقاتكم على الواتباد https://my.w.tt/E04lUDKMYW
Maidelmaist



الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 27-05-2019, 09:35 PM
صورة تروّفه الرمزية
تروّفه تروّفه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا مجنونة وأسأل حالي ليش حياتي مجنونة/بقلمي


موفقه عسوله ~
وقراتها من البدايه وبرجع اكملها ..
الله يسامح الجده زهره على فعلتها بنشوف اخرتها مع ميرا وخالد
شكرا لك *


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 27-05-2019, 10:57 PM
صورة ميدل ميست الورد الرمزية
ميدل ميست الورد ميدل ميست الورد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا مجنونة وأسأل حالي ليش حياتي مجنونة/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها تروّفه مشاهدة المشاركة
موفقه عسوله ~
وقراتها من البدايه وبرجع اكملها ..
الله يسامح الجده زهره على فعلتها بنشوف اخرتها مع ميرا وخالد
شكرا لك *
يات عمريييييييي تروووووفه مااا تصدقي فرحتي هذا اول تعليق حتى ما اعرف وش اقول 😍😍😍😍😍😍😍😍
تبدأ القصة الحقيقية من تحت

وخلاااص انا صا احبك موووت تروفه ما في مثلك انتي وتعليقك 😍😍😍😍😍
حتى الارض ما حاملتني من الفرحة ❤🌷😍

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 28-05-2019, 08:54 PM
صورة ميدل ميست الورد الرمزية
ميدل ميست الورد ميدل ميست الورد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا مجنونة وأسأل حالي ليش حياتي مجنونة/بقلمي


لا تلهكم الرواية عن اموركم الدينية :::: ويشهد الله اني بلغتكم 😃
-----------
لا ابيح النقل من دون اسمي😊
ميدل ميست الورد 🌸🌼🍁🍃
===============
البارت االثاني.:عمر وعايلة لم اكن اعرفها

/ملاحظة في هذا البارت سنبقى فالماضي مدة طويلة وبعدها نرجع للحاضر اتمنى ما تنسوا وش صار فالحاضر -_-\
في المستشفى #

عمر : بسرعه دكتور ما عندي وقت وماني فاضي لامثالك خلصني لا افجر هذا المسدس فراسك -_-
الطبيب : اسف سيد عمر لكن محتاج خمس دقايق بس عشان امسح اسمك من قائمة دخول المستشفى
عمر : انته اجبرتني اطلع المسدس دكتور اسمع ما راح اقتلك انته تعرفني صح وتعرف من اكون انا لكن اسمع ان سمعت انك متكلم وقايل لبدر اني جيت المستشفى راح تموت مو موته طبيعية صدقني
الطبيب : ينقص لساني ان قلتله انك جيت /فخاطره :ليش اصلا انا اقدر اقول مو معطاي راحتي حتى فالكلام 😥/
عمر : كيف انمسحن اسماءنا من قائمة الدخول
الطبيب : ايوه انمسحن خلاص والحين نزل المسدس لاني ما احس برجولي من الخوف
عمر : طيب دكتور حمدان راح انزله لكن بشرط:) انته من اليوم ورايح راح تكون طبيبي الخاص اي شيء اقولك تسويه تسويه مفهوم وراح تمشي امور ميرا من داخل المستشفى اذا زارته وراح تمسح اسمها من قائمة الدخول كل مرة وراح تكون طبيب ميرا مفهوم وان فكرت انك تخوني تراني مخلي حد يراقبك اذا كلمت بدر او رحت له راح اخليك تتمنى المووت
الطبيب : تمام تمام موافق لكن نزل انته المسدس بس ToT /فنفسه :هذا شكله راح يفجر راسي بالغلط T-T/
عمر : انا اعرف انك لما تعرف شو سوى بدر راح تتمنى انك انته اللي تقتله وراح تحتقره وبهذا اعرف انه فيني اوثق فيك /فخاطره :معني اعرف انه امثالك ما ينوثق فيهم /
الطبيب حمدان بفضول: ليش شو سوى /فنفسه :اكيد مسوي شيء يخوف تراه هو يخوف وانته مجنون لاخر درجة حتى المريضين النفسين مو كذا فاحسن لي اكون معك انت *-*/
عمر نزل المسدس وجلس على كرسي الطبيب ورفع رجوله فوق الطاوله ووضع ايدينه وراء راسه
/صح نسيت اوصف لكم عمر :)، عمر عيون خضر غامق وشعر مايل للاحمر /ناري/ اكبر من ميرا بعشر سنين راح تستغربون انه انقذ ميرا لما كان عمره 16
لكن لا تستغربون مو غريبة على واحد متدرب مع الرئيس صقر /🔥💥بنفسه من لما عمره سبع سنين
/جسمه رياضي وقوي البنية وسريع الحركة وشخصيته خطيرررررره
نرجع نكمل :)
ووضع ايدينه وراء راسه وابتسم وقال ببرود :قتل ناصر
الطبيب بصدمة : انته تمزح لا مستحيل°o°!!
عمر :صدق او لا تصدق انا كنت معه وكنت اشوفه بعيوني وهو يسويها وبعد قتل زوجة ناصر وتخيل امام ميرا اللي كانوا مخبينها فالخزانة وفجأاة طلعت هيه من الخزانة بعد ما قتل امها وهي تصرخ نحنه نخوف ونظراتها مثل نظرات صقر بالضبط ايه مثل نظراته وأحد بعد من نظراته حتى مثل العيون وياليتك شفت شكل بدر لما شافها كان شوي ويبكي وعااد لما شافني اشيلها رمى المسدس من ايده وعيونه يقولن يا بدر جات نهايتك 😂

الطبيب وهو طايح فالارض من الصدمة ويبكي : لا نااصر ما مات لا انته تكذب مستحيل بدر الكلب بدر الحقير راح اموته بيدي !!!!
عمر بحدة: لا تفكر حتى بدر لي انا انا وميرا وبس وما راح احد يمسه غيرنا واصلا انته تحسسني انك تقدر تسوي شيء ٠_٠
الطبيب : كيف !كيف تتصرف عادي وابوك مات قدام عيونك مستحيل !
/وفخاطره يقول هذي العايله مجنونه لاخر درجة مستحيل تكون طبيعية/
خلني استوعب كل اللي قلته حاليا طبيعي بالنسبة لحياتك ما عاد شيء واحد كيف..كك..كيف ما قتلت بدر..وو.وكنت تقدر تسووي..كذا #_#

عمر : صح انه ناصر ابوي بس ما كان فيني انقذه كان جسمه اكبر من جسمي وكان اثقل وحتى النافذة يمكن ما توسعه ونفس الشيء مع زوجته وكنت راح افجر راس بدر بسهوله وانته تعرف ...والباقي مستحيل يتحركو لما يشوفوني اقتله لانه يعرفوا شو بيصير اذا احد تحرك منهم ولا فكر يسوي شيء... لكن لكن ابوي ناظرني لما كان داخل وكان يلمحلي اني اقرب وانا تظاهرت اني كنت اضربه وبدر كان مستمتع/الحقير بدر حتى انا الكاتبه 😓كرهته /
/المهم خلونا نكمل =)/
لكن كنت اقرب منه عشان اسمع ويش يقول قال لي "عمر قرب اشمك هذي اخر مره اشمك فيها لكن انته ما اخر مرة تشمني فيها اذا مت ريحتي بتكون فاختك انقذها هي نحنه اليوم لازم نموت فهمت لا تدخل ابد لازم نموت خل بدر يسوي اللي يبي انا اعرف انك ناوي تقتله لكن ما لازم يموت اليوم راح يجي يومه وانته تعرف متى الوقت المناسب سمعت ان كان لي معزة عندك خليه يسوي اللي يريد انا اعرف انه هذا صعب تشوف ابوك يموت قدامك وانت سااكت لكن بيجي الوقت المناسب عشان تنتقم لي
والكل بيعرف انه عايلتنا ما تخاف تخوف و اذا ما متنا اليوم اختك راح تكون فخطر اعتني فيها لا تخليها اختك ميرا فالخزنة الغرفة الثانية وكمل وقال احبك يا ولد...."
وصرخ بدر وقال شنو يقول هذا الحقير لك وانا كنت معطيه ظهري وكنت ابكي ما قدرت عيوني كانن يدمعن وكنت ماسك نفسي بصعوبة عن اقتله واشوي لحمه النذل ...لو كان يعرف انه ابوي ما كان خبرني انه رايح يقتله اصلا لو كان يعرف انه ابوي ما كان ترجى يقرب منه لكن لكن ..
..ابوي طلب صقر طلبة حق انه ما يخبر حد انه هو ابوي لكن المهم انته تعرف اني ما ابكي قدام احد وما ابكي على نفس الشيء مرتين /كبريائي ما يسمح لي حتى لو كان ابوي :)/
الطبيب: **o
عمر: المهم خلنا من هذا واسمع انا شفت اختي تضحك كانها مجنونة لا لا ما كانها مجنونة كنت متأكد انها جنت
بعد ما شلتها وتقول انا ميرا اثنين بسم الله الرحمن الرحيم ليكون جنت لاخر درجة جبتها لك انته طبيب نفسي بسرعه وش فيها وسكر فمك فاتحه اخاف يدخل ذباب اول مرة يعني تشوف حد مثلي تراك طبيب نفسي

الطبيب: انتو عايلة غريبة مجنونة ما اقدر اوصفها ابد ابد ابد /فخاطره : انا لما صرت طبيب نفسي ما كنت متوقع حالة مستعصية مثلك T-T ولا ما كنت اصير طبيب اصلا /

عمر : حمدان تكلم وش فيها عن افرغ هذا المسدس فراسك فيه كاتم وما احد راح يسمع الصوت ويدري عنك وتشوفني اليوم اني ما ضربت احد وما تهاوشت مع احد ومشتهي اقتل حد

الطبيب : اختك شافت منظر مرعب قدامها بالتالي اضطر عقلها الباطن لاختلاق شخصية قوية تمنع الصدمة والالم عنها وخصوصا انها صغيرة بالتالي صار معها انفصام شخصية مع هوس وهذيان وهذه حاله نادرة
عمر :^-^ بلغتي اشرح
الطبيب تنهد وكمل : ايعني بداخلها شخصيتان بنفس الوقت ويمكن تشوف الشخصية اللي تكونت فالحادث على شكل سراب يكلمها وهذا هو الهذيان مع الهوس ويمكن تنتحل الشخصية الثانية محل الاولى مثل ما صار معك لما كلمتها يعني انته كلمت ميرا اثنين مو ميرا الاصلية فهمت
عمر : وااو شخصيتان انا اكره البنات الصغار والحين بنت وبعدها اختي وبعدها مثل صقر وبعدها فيها شخصيتان يعني بتعامل مع اثنتين لا مستحيل احسن اخليها تسكن مع جدتها وخالتها ابرك لي ولها واعتني فيها من بعيد وادربها ومن تكبر شوي ابدأ بالخطة

الطبيب : اي خطة

عمر : اه انا شكلي فكرت بصوت عالي
الطبيب : فنفسه :راح يجيب لي الجلطة
-_٠
عمر: لا تستغبي واحد يقتل ابوي قدامي مفكر راح اخليه طبعا راح اخليه يتمنى الموت عشر سنين ولا يلقاه وعشر سنين كافيه عشان هي تكبر اصلا ليش اقولك انته ما دخلك فالموضوع ولا تدخل في شيء ما يعنيك لا يجيك كف ويعميك فهمت

الطبيب : حاضر لكن بس انته نزل المسدس T-T/يا ليتني صرت مهندس/

عمر : المهم المهم ... كيف اعالجها ميرا ومتى تروح الشخصية الثانيه

الطبيب : الموضوع مو بالسهوله هذي يريدله وقت لانه____

عمر: قاطعه وقال : ما عندي وقت لشرحك اريد اروح اوصل ميرا

الطبيب : ضروري تعاملوها بلطف

عمر : راح افكر ..٠-٠
الطبيب فنفسه /مسكينه هذي البنت يقول راح افكر وين عمر ووين اللطافه/
وفجأة انفتح الباب ودخلت ميرا لابسه ابيض ووجهها شاحب وحززينه واليأس امليهاا عمر ولاول مرة فحياته يحس بالرأفة لحال احد لاول مرة يشفق على احد ما كان عارف اللي يقوله فقال اشياء غبية كانت بالنسبة للدكتور طبعا لانه مو من العايله

عمر : هلااا بميرا شوفي اذا ابتسمت اوعدك راح نشوي لحم اللي قتلهم وما راح تاكليه لانه يعععع مو حلوو وسخ لكن بشتريلك حلاوة ومرضعة فيها حليب وكل شيء

الطبيب : اقوولك تعاملها بلطف تقوولها نشوي لحمه +-+

لكن فجأة ابتسمت البنت وقالت : انا مو صغيرررة انا ما اشرب حليب
وعمر ضحك اماا الطبيب كان مصدوم
الطبيب: انتي ميرا ولا ميرا اثنين
ميرا : لا ثلاثه انته واشرت على عمر شيل عني هذا لا يجيه كف
وعمر صار احمر من الضحك والطبيب منصدم معقولة هذي عمرها ست سنوات لا هذا شيء طبيعي اذا هي من عايلة صقر
-----------------------------
ميرا عادت طبيعية والسبب بس هو نظرات امها قبل لا تموت كان تقول في نفسها انا وعدت امي ما ابكي يعني خلاص مافي دموع وكانت ميرا اثنين تكلمها وتشجعها وتقويها

عمر : ميرا تعرفي من اسمي

ميرا : لاا

عمر: عمر اسمي

ميرا : عااادي اناديك اخوي عموور

عمر حس بقلبه يخفق يريد يحضنها ويقول انا اخوك اصلا لكن مو هو الوقت المناسب عشان يخبرها مو هو
الطبيب منصدم ويريد يبكي يقول فداخله عمر قلها قول انا اخوك محد بقالها محتاجه اخو لكن الطبيب حمدان يعرف انه مستحيل يقولها

عمر : اسمعي فيك تناديني عمور لكن اخوي لا
/وهو فخاطره يقول سامحيني فالوقت الصح راح تعرفين/

ميرا : لكن احس كانك اخوي /وهي معصبة/

عمر : لا تصدعي راسي لسانك طويل يباله قص

ميرا :_ استرجي قصه وشوف شو بيصير لك _

الطبيب يقول فخاطره وهو مغمض عيونه لاا لاا تقص لسانها هذي اختك سو رحمة لكن مستحيل يسوي طول حياته ما فيه احد استرجى يهدده جايه هذي لكن هذي طبيعي تهدد ماخذه ميزات العايلة الكريمة "-"

عمر: ههههه اخر زماني تهددني بزرة مثلك

ميرا : ما في احد بزر غيرك -_-
والطبيب انصدم لكن فجأة سمع عمر يضحك وبعدين ضحكت ميرا وقالوا مع بعض
ميرا وعمر :لي وقت ما هاوشت احد
ميرا : لا تقلدني
عمر : قصدك انك انتي اللي تقلديني
ميرا: وش هذا اللي في الطاولة
وركضت ومسكته وراحت لطرف الجدار
الكلللل انصدم عمر يصارخ عليهااا نزلي المسدس بسرررعه
وميرا صارخت ماا ارييد اريد اجربه على الطبيب
والطبيب يقول لاااا اول عمر وبعدين انتيوانا اقول انك مسكينه شكله ما في حد مسكين غيري ولما شافها توجه المسدس ناحيته اغمى عليه من الفزع ..
عمر :نزليه
ميرا:ما اريد
عمر : نزلي المسدس احسن ما افجره فراسك
ميرا : قوول انك انته البزر وبنزله
فجأة فتح عيونه الطبيب وسمعها تقول لعمر كذا وقال فخاطره /لااا خلاص اليوم اذا ما قتلتني هيه راح يفجر عمر المكان وانا وهيه فيه / ورجع اغمى عليه لما تخيل المنظر

ميرا : قول انك بزر بسررعه
عمر ضحك بقوووة لدرجة انها استغربت
وفجأة نزع جاكيته الاسود واشر على صدره وقال امووت ولا اهين نفسي وصرخ
عمر بصوت عالي : اسمممعي كنت اعاملك كبنت صغيررة لكون انتي اضطريتيني اوريك الجانب الثاني تقدم ناحيتها وهو يضحك مع نظرات تخلي الواحد يمووت خوف وكان يقرب شوي شوي بثقة لدرجة انها من الخوف ايدها ارتجفت وطااح المسدس فالارض نزل واخذ المسدس وقرب ناحيت اذنها وقال حتى لو جلستي طول عمرك تتدربي ومع عصابة وابيدك مسدس ابدا ما راح تقدري تلمسي شعره من شعر راسي فهمتي ابدا!!
بلعت ريقها بهدوء وما نطقت بحرف حست انها لو ما طااح المسدس من ايدها كانت ايدها منكسره في هذا الوقت
رفع عمر المسدس وخلاه فجيبه وراح صوب الطبيب حمدان وارفسه رفسه قويه لدرجة انه اصطدم فالجدار وقام وهو ماسك بطنه
عمر : هذا عشان مرة ثانية ما تطيح وانا اتشوفني مستعج فاحسن لك تخلص اوراق الخروج وبعدها تمسح الاسم داام النفس راضية عليك
الطبيب: خخخ .. خلااا...خلاص اعتبرها مخلصة

راح عمر وناظر ميرا وقالها
عمر : اذا قمتي وركبتي السيارة قبلي راح اشتري لك ايس كريم 🍦🍦
/وكانه ما صار شيء وكان مبتسم ابتسامة بريئة /
وقفت ميرا وضحكت وقالت : ما راح تفتح عيونك الا وانا واصلة واريد ايسكريمين واحد فراولة وواحد شوكولاته

ضحك عمر وقال مثل ما تريدين
والطبيب ايده وحده على بطنه والثانيه على راسه ويقول فخاطره/خلاص كان لازم اسمع كلاام امي يوم قالت لي صير مهندس لكن هييههههات ان يعود الماضي /
هذي صورة لميرا وهي صغيرة اظنها تشبها

في سيارة عمر#
ميرا : عمور انته حلوو
عمر: شكرا
ميرا : ما خلصت كلامي لكن انا احلى-_-
عمر :مبرووك
ميرا: انته تحب الملااهي
عمر: احبها
ميرا : انته تحب مسدسك من كذا هاوشتني
عمر: لا عشان انتي ما تأذين حالك وعشان تفهمي انه ما في احد يتجرأ يخليني اهين حالي
ميرا : ما فهمت
عمر : احسن
ميرا: كم عمرك ؟
عمر: 16سنة
ميرا : صف كم؟
عمر:عاشر _ اول ثانوي_
ميرا :انته شاطر؟
عمر: جبت نسبة نازلة لاني ماذاكرت زين وهي ٩٩.٨
ميرا : وش قلت انته ذكييي*_*
عمر : انا كل سنه نسبتي مية بالمئة لكن السنة كنت ما اذاكر ابدا واغيب وااجد
ميرا : مو انته صغير على السواقه ؟
عمر : ايه صغير
ميرا: انزين ليش تسوق ؟
عمر:عشان اجيب لك ايس كريم
ميرا :انته تحب الايس كريم ؟
عمر :ايه احبه
ميرا : اي نوع؟
عمر : شوكولاته وفراولة وفانيليا ولوتس وتوت و.....الخ
ميرا: كلهن تاكلهن ، انته بطنك درااام؟ =)
عمر : وانتي بالعه راديو؟ :)
وقف عمر ونزل واشترى ثلاثة ايسكريمات واحد فراولة والثاني شوكولاته والثالث مخلوط فانيليا وفراولة وشوكولاته
عطاها اثنين واخذ الثالث واكلوا وخلصوا وبعدها قال عمر
عمر: راح اخذك تسكني مع جدتك وخالتك وخالك
ميرا بدأت تعد على اصابعها بشكل مضحك وقالت: هذولا كلهم معي وانا ما ادري؟
عمر: هيه اكيد ما راح تدرين اخر مرة شفتيهم كان عمرك سنتين بس وبعدها استوى حادث خلا جدتك تكره ابوك اللي هو زوج بنتها فتبرأت من ابوك ومنك لانك بنته ولانها هي غبية واجد طبعا ، وبعدها صارت بنتها اللي هي امك تزورها في بيتها بدون ما تجون انتي وابوك معها
ميرا : شو يعني استبرت
عمر : ما اعرف اشرح، انتي راح تجلسين معهم عشر سنين لقدام
ميرا : وانته
عمر : لا تصدعي راسي بزورك
ميرا : لكن____
عمر:هناك فيه عندك اخو
ميرا بفرح:اخو ؟
عمر : فيه عندك اخو من الرضاعه اسمه خالد ومعك جدة مجنونة ومعك خالة مملة ومعك خال مرح وبيحبك
ميرا: وانته ما عندك احد؟
عمر :عندي
ميرا:من؟
عمر :مالك دخل
ميرا:شكرا
عمر :على وش
ميرا :على الايس كريم وكل شيء
عمر تنهد وسكت
"""""""""""
عم الهدوء المكان وبعد لحظات
ميرا اثنين : اريد انتقم
ابتسم عمر وقال:انتي ميرا اثنين
قالت:اسمي ماري واريد انتقم بس انتقم راح اروح
عمر : اسمعي اريد منك تعتني بميرا وانا اوعدك انه راح ننتقم كلنا منه وفالوقت المناسب بس انتي انتظري راح ادربك لعشر سنوات وبعدها تكوني جاهزة وننتقم لكن بعدها تختفي وتبتعدي عن ميرا اوعديني !
ابتسمت واضحكت : وعد شرف
ونامت Zzz
عمر : بعد فيه ورانا ماري😶
ماتكفيني ميرا لكن معليش نرميها فوق زهووورة /يقصد زهرة/
========
بعد ما وصلوا قدام البيت عمر صحى ميرا ونزلوا من السيارة ودخلو البيت
=====
اول ما دخلوا البيت
ميرا بدأت تطالع بصدمة كان البيت حلوو كثيير اول ما دخلت شافت الحديقة قدامها وكانت فيه اشجار مرتبة على الحدود وبين الحشائش الخضراء في الليل في منتصف هذاك الظلام الدامس كان يشع هذاك النور منعكس نور صفاء لون فرو الارنب الابيض اللي كان يمشي بين الحشائش رفعت نظرها وتشوف بيت طابقين ومزخرف وفي منتصفه باب كبير ذهبي اللون وكان فيه ممر في منتصف الحديقة يوصل للبيت وفي منتصف الممر نافورة كبيرة قاطع تأملها صوت صراااخ عمر
عمر: اييهييي علينا لي ساعة اناديك وبعدين معاك انتي لو تشوفي بيت جدك وش بتسوين ؟
ميرا بحماس:معي جد ؟
عمر:لا كنت امزح معك
ميرا وعمر وقفوا قدام الباب كانت ميرا تناظر ايدين عمر البيضاء وهي تطق الباب الذهبي الكبير
تك ..تك ..تك ...تك ..تك ...تك ..تك ..تك ..تك ..تك ...تك ...تك ...تك ....
وما في احد يرد
ميرا:اووه ليش ما يفتحوا الباب
عمر:ما متعودين احد يطق الباب لانه ما في احد يزورهم الا امك ومعها مفاتيح البيت
ميرا:وانته ما تزورهم
عمر:امبلا لكن انا لما اجي اقفز من فوق الجدار واتسلق لحد غرفة جراح واجلس فيها واكثر الاحيان انام ولما افيق اطلع الصالة عشان الفطور ولما تشوقني جدتك تقول : اوه نو اوه ماي جاد "اوه لا يا الهي "
لكن لما اطلع اطلع مثل الخلق من الباب بعد ما افطر طبعا
ميرا : يعني انته حرامي
عمر:فيك تقولين
ميرا: وانا بعد اريد اصير حرامية
عمر:من تكبري يصير خير
ميرا:على اساس انته كبير-_-
ميرا:لكن لحظة انته تشوف عمتي وجدتي هذا ما يجوز
عمر:انتي متاكده انه عمرك ست سنوات
ميرا:هيه
عمر:في عايلة امك شيء غريب تعرفي انه جدتك وخالتك ما ينزعن العبايه منهن ابد دايم يتجولن في البيت بعبايه ما ينزعنها ابد ومع حجاب لكن بدون نقاب لما يطلعن يلبسن النقاب
ميرا:فيه فالبيت خدم
عمر :فيه
ميرا :انته غبي اكيد راح يلبسن عبايه فيه فالبيت خدم
عمر: انتي غبيه للاسف هنه حتى لما ياخذوا الخدم اجازة يدورن بعبايه تعرفي انه خالتك ما جالها تشوف جدتك بدون عبايه الا في الاعراس والحفلات ونفس الشيء لجدتك ما تشوف خالتك بدون عبايه الا بالاعراس او الحفلات
ميرا:عايلتي غريبة
عمر فخاطره/لو تعرف عايلة ابوها شو راح تسوي هذي/
وكمل عمر طق واخيرا انفتح الباب
------
-الشخص اللي فتح الباب طلع راسه شوي ولما شاف عمر سكر بقوووة وقال فنفسه:لا مستحيل هذا مو هو هذا مو عمر روان انتي تتخيلي
وفتحت روان الباب مرة ثانيه وقالت هذا موعمر
عمر:امبلا
وجات تسكر الباب بقوة للمرة الثانية لكن هذي المرة وضع عمر رجله على الباب قبل لا تسكره ودخل راسه وقال:افا يا خالة رنا قصدي رون قصدي رونة ما دري المهم ام خالد ما تريدين تدخلينا
ومسك يد ميرا وفتح الباب بقوة ودخل وسحب ميرا لين وصلوا لصالة
جات وراهم روان تركض
روان :من سمح لك تدخل؟
عمر:انا ما استاذن من امثالك
روان لما شافت البنت عرفتها فاتصنمت مكانها
عمر:ميرا اصعدي لفوق واختاري الغرفة اللي تريديها وخبريني من تختاري
ميرا:حاااضر
وصعدت لفوووق"#*===========
عمر :شو وينها زهورة
وفجأة سمع صوت زالتفت لوراء
زهرة:اووه ماي ضغط نوو لا ترتفع "اووه ضغطي لا ترتفع لاا"
عمر: my grand *جدتي*
زهرة:grandفي عينك يالوقح انا اصفر منك بعشررررين سنة وبعدين انا ما جدتك اصلا
عمر:انتي جدة اختي من الاب يعني جدتي ما تفرق !
زهرة :امبلا تفرق
زهرة : شو المصيبة اللي وراك انته ما تجي الا ووراك مصيبه
عمر: الشووق والجزء الاكبر لمزاجي ؛)
زهرة:نوو بليز (لا من فضلك)
وفجأة صرخت ميرا لعمر من فوق الدرج :لقيتها عمر لقيت غرفة حلووة
عمر:اجلسي فيها لين ما اناديك
ميرا :حااضر وراحت
زهرة ناظرت عمر باستغراب وبعدين تنهدت وسألت طبعا لانها ما شافت البنت زين بس اسمعت صوتها
زهرة :من هذي؟
عمر:هذي ميرا
زهرة من اسمعت اسم ميرا حست بالشوق حست بالحنية لكن فجأة رجعت لها ذكريات اليمة خلتها تعتصر من الالم فغضبت كثير
زهرة بغضب :كيف تتجرأ تجيبها ودخلها هذا البيت
عمر:انتي معصبة من ناصر وش ذنب البنت
زهرة :هي بنته
عمر:وهي قطعة من بنتك
زهرة: اطلع وشيلها معك
عمر:بالله وش بتسوين يعني
زهرة:بتصل بالشرطة
عمر رص قبضت ايده وراح وجلس على الكنبة ووضع ايدينه وراء راسه ورجوله فوق الطاولة
زهرة:تراني ما امزح وبدأت تضغط على اول رقم من ارقام الشرطة وقبل ما تكتب الباقي
عمر بابتسامة خبيثة ونظرات تطلع شرار وتحدي مع صوت بارد مثل الثلج:اتصلي وقوليلهم بعد راح تلقون قدام البيت اربع جثث جثت هذي واشر على روان وجثت جراح وجثت خالد الصغير/روان لما سمعت جثت خالد ارجولها ما عاد حملنها من الخوف/وطبعا جثتك في منتص النافورة اللي برا
طاح التيلفون من ايدها على الارض من كثرة ارتجاف ايدها وقعته
عمر : ما تريدي تخبريهم
زهرة:مممممن......ااااخبررررر
عمر وقف وناظرها بسخرية:الشرطة
/نعم هذا هو الجانب اللي ما احد يريد يشوفه من عمر بس لما حد يفكر يتحداه او يهدده او يستفزه باي شكل يطلع منه هذا الجانب /
زهرة : كننننت امزززح اقعدووا حتى اسبووع ع ع ع عادي
عمر: طلع المسدس ودخل فيه رصاص بعدها دخله في جيبه وقال ونظراته يطلعن شرار:لا ما كنتي تمزحين كنتي تهدديني قبل شوي وبمن بشيء اتفه منك والتفت وعطاها ظهره وكمل وهو يضحك :الشرطة
لكن فجأة حس على حاله انه طلع 5% من شخصيته اللي تطلع في العصابة ،وانه لو طلع 10% راح يبكون من الخوف فقرر يسكت لانها ضعيغة ويخلي حاله ما سمع كلامها لانه هو ما يتقوي على الضعفاء ابدا
عمر:راح اخلي حالي ما سمعت اللي قلتيه
تنهدن روان وزهرة بارتياح 😰
روان: طيب انته خاطفنها وين امها وابوها؟؟
عمر ناظر روان وقال:ايوه خاطفنها وبعدها التفت لزهرة وقال:راح تقعد معكم طول السنين الجايات
زهرة: وش انته مجنون! وبنتي/تقصد امها/ وابوها
عمر:خلاص ماتوا
روان :م م م م م مااااااااتواااااااا!!!!!!!!!!!!!!
عمر:هيه ماتوا
طاحت روان على الارض وزهرة اتصنمت مكانها حست بقلبها يعتصر ويعتصر لانها تعرف عمر زين وهو ما يمزح في هذولا المواضيع يعني خلاص بنتها جزء من روحها مات*## احيانا تفقد جزء من روحك فتصبح ضائعا قد يكون على شكل شخص رحل او خان او مات او قد يكون على شكل ذكرى لشخص عزيز وتبدأ ذاكرتك بفقدانها *##
وفجأة من بين الهدوء القاتل يخرج ذلك الصوت ليحرك رأفة عمر للمرة الثانية ولكن ليس على يد ميرا في هذه المرة على يد جراح
جراح وهو يبكي بشدة :عمر لا تقول كذا عمر اترجاك اختي ما ماتت قول انها ما ماتت هي وعدتنا انا وروان تجي بعد يومين من هذا اليوم وتزورنا انت ...انتتتتت ..انت وما قدر يكمل من شدة دموعه الغزيرة
/على فكرة كان عمر جراح وقتها ١٢ سنة/
روان وهي تصارخ : انته انته اللي قتلتهم تكلم !
عمر وهو غاضب: لاااا زودتيها مو انا اللي يوسخ ايدينه بالضعيفين مو انا اللي اقتل الحريم وايتم بنت مالها ذنب مو انا اللي يقتل ابوه بايددددده فهمتي مو انا !
زهرة : من اللي سواها عمر تكلم
عمر:بدر بالبداية رفع المسدس واطلق في راس ناصر /ابوه/وبعدها اطلق على راس زوجت ناصر /ام ميرا/ وكان كل هالشيء قدام عيون ميرا اللي كانوا مخبينها بالخزانة وانا كنت معه وما تكلمت كنت ناوي افجر راس بدر بس ابوي منعني اني انقذه وقال خلينا نموت وانتي تعرفي السبب فلا تنكري تعرفي ليش منعني وليش انا اصلا وافقته وما قتلت بدر وخليته يموتهم لكن طلب مني انقذ بدالهم ميرا وهاذي هي ميرا مفروض تكونوا شاكرين لاني جبت لكم اخر قطعة من فقيدتكم !!
روان : لااااااا بدر الحقير بدر الكلب الخاين كيف يتجرأ كيفففففففف؟قتل اختي الله لا يسامحه حسبي الله عليه ونعم الوكيل
عمر:ليش مكبر السااالفة تراها خلاص ماتت وانتهى الموضوع كلهم فالنهاية يموتون ٠-٠
روان :انته واااتحد مريييض هذي اختي اللي ماتت كيف ما تريد--------

عمر قاطعها وهو يصرخ: اسكككتي انتي شو مفكرة وهذا اللي مات يكون ابوي وما سويت هالهيلة اللي سويتيها قلت الله يرحمه وكملت حياتي وهذولا اللي ماتوا يكونوا اهلها ميرا ماتوا قدام عيونها وما سوت اللي سويتيه من صياح طلعت فوجه بدر وهيه تبتسم وتصارخ ،""نحنه نخوف،"" المفروض توقفوا معها ما تجلسوا تصايحوا هذي يتيمة مفروض تنسوها اللي عاشته
زهرة كانت تسمع كلام عمر وهي ثابته مكانها وقالت:روان جراح لا عاد تبكون عمر معه حق هذي اخر قطعة من بنتي لازم نعتني فيها لا عاد تبكون وابتسمت لهم وقالت قطار الحياة ما يوقف لاحد /اما من داخلها فهي كانت تتعصر من الالم /
#كم من الصعب ان تكون قويا ويعرف جميع الناس ذلك ،فلمجرد معرفتهم بانك قوي لن يواسيك احد لن ياتي احد لجبر كسرك ابدا سوف يبقى ذلك الجرح لكن سيبقى وجهك مبتسما لانك قوي ولا يجب لاحد ان يعرف شعورك#
وقف عمر وعطى زهرة ظهره وراح باتجاه الباب وهو يقول: هذي هي زهرة اللي اعرفها :)
زهرة :نادني جدتي :)
راح عمر وفتح الباب وهو يريد يخرج وناظرهم للمرة الاخيرة وقال:اعتني بميرا وابتسم وكمل: "my grand"/جدتي/
وطلع وسكر الباب عم الهدوء المكان لدقيقتين وفجأة فتح عمر الباب ودخل وقال وهو يضحك : ولا اقول راح اجلس يومين معكم علين ما تتعود ميرا عليكم ولانه ميرا اثنين اعجبتني ودخل وجلس على الكنبة
زهرة بصدمة: شو قلت ميرا اثنين؟
عمر:صح نسيت اقولكم ميرا لما شافت اهلها يموتون قدامها جاها انفصام شخصية مع هوس وهذيان يعني شخصيتان في نفس الوقت فيها ميرا واحد وميرا اثنين واللي اسمها ماري وهي الي تريد تنتقم ~_~
طاحت زهرة على الارض من الصدمة وهي تصرخ على روان :نوو نوو توتري ارتفع ، تدليك تدليك بليز -_*
ركضت روان باتجاهها وبدت تدلكها وبدأ جراح يضحك وعادت الابتسامة للبيت
...لكن فجأة اسمعوا اصوات صراخ فالطابق العلوي فركض عمر لحد الدرج وطلع المسدس وكان يريد يخلي رجله على اول درجه لكن فجأة شاف ميرا وهي تركض ووراها ولد بنفس عمرها وماسك فردة وحدة من كعوب روان فدخل المسدس بسرعة فجيبه ورجع نظره لفووق ويشوووف ميرا وهي تقفز عليه حتى طاح اهوا وميرا على الارض
عمر:بعددي عني اخخ كسرتي ظهري وش صاير عليكي؟
ميرا :فيه تيس ما يعرف حتى يتكلم يريد يضربني بالكعب لاني ضربته هو ما رضى يطلع من الغرفة اللي اريدها فطلعت اناديك وشفت غرفة مفتوحة ودخلتها وكان فيها كعبين مسكت كعب ودخلت وقلتله اطلع دام النفس طيبه عليك ما رضى فلعته بالكعب وهو الحين مصدق حاله يريد يضربني:(
خالد ركض صوب عمر واحضنه وقال:عمررررر
ميرا:طلع التيس يعرفك
خالد :اثكتي يالبكرة
ميرا:يارب امنحني الصبر يقولوا اسكتي مو اثكتي ويقولوا البقرة مو البكرة يالثور
الكل ضحك عليهم
خالد :انتي بالعه رادوي
عمر:راديو مو رادوي
والكل ضحك بقوة وكذا مرت يومين وراح عمر وكملت ميرا حياتها معهم لين ما يرجع عمر
************★*********—_—------_----------_-------+++++:++::::+++:+++::::++++++++:::
عودة للحاضر
كانت تسمع ميرا صراخ هذاك الرجل على جدتها وهو يقول :لااا تكذبي انا دورت على اسمها بكل المدارس وفيه بنت اسمها ميرا تجي لبيتكم بعد الدوااام
زهرة:لااا صدق وفيه بعد بنت اسمها سالي وبنت غيرها اسمها ساندريلا يجن بيتنا ...انته بكامل عقلك تتكلم بدر اقولك انا ميرا وابوها متبرية منهم وامها ما شفتها من ١٠سنين مختفين واكيد هذا ناصر الحقير مانعنها تزورني
بدر صار وجهه احمر من الغضب ومسك المسدس وضرب المزهرية اللي على الطاولة فصرخت روان بخوف اما جراح فخبى روان وراء ظهره
بدر:اذا طلعتي تكذبي علي راح يصير مصيرك مثل مصير هذي المزهرية فهمتي وبيتك راح اراقب من اليوم وطالع وراح تظهر الحقيقة الحين او بعدين
زهرة: وانته بالمناسبة ليش تسأل؟
بدر ما تكلم طلع وسكر الباب بقوة واتخبت ميرا بسررررعة وراء الشجر طلع بدر وركب سيارته وراح فدخلت ميرا البيت واول ما دخلت ركضت روان تحضنها
روان :بنتي انتي بخير ؟فيه احد لمسك قولي تكلمي !
ميراوهي مغمضة عيونها وراصة ايديها:هذا هو هذا هو اللي قتلهم
زهرة :بنتي انا اعرف انك كبرتي وتريدي تنتقمي لكن ميصير بعد ما صبرت ١٠ سنين تضيعين صبرك على الفاضي وفجأة دخل خالد وسأل لمن السيارة السوداء اللي طلعت من بيتنا
جراح فهم خالد السالفة
خالد صارخ بغضب :كيفف يدخل البيت وتخليه يطلع ولا كانه شيء صاير؟؟ كيففففف!
جراح صرخ فوجه خالد: انته تعرف لو سويت اي حركة يمكن ما يصير لي شيء لكن تعرف انته من بيتأذى
خالد ناظر امه وجدته بأسى هم الحين ممسوكين من الايد اللي تعور
اما ميرا فما طلعت اي كلمه كان هناك فيه صراع بينها وبين ماري/ماري اهي ميرا اثنين/ ميرا ما تقدر تسوي شيء في هذي اللحظة ميرا لو فكرت تنتقم راح تكون انانية راح تتأذى جدتها وخالتها ويمكن خالها ويمكن خالد ما كانت تقدر تسوي شيء إلا حل واحد وهو الهرب لين ما يجي عمر هي واثقة انه راح يرجع في اي لحظة
ميرا وقفت وقالت:ما في عندي حل إلا الهرب
روان :كيف!!
ميرا: بدر يراقب البيت راح يعرف انكم مخبيني وقتها ما راح يصير خير حتى لو خلصنا على بدر فيه واجدين وراء بدر وراح تتأذون بسببي! راح اهرب لين ما يرجع عمر وعمر باقي ابوعين عن رجعته هو عدي وهو كتب رسالة لي انه راجع بعد اسبوعين
روان :بس وين بتهربين هو حاليا يدور عليك في كل المدارس اللي هنا ويدور عليك في كل الفنادق ووخلي احد يراقب جدول الرحلات اذا طلع اسمك فيه وين؟؟؟؟
ميرا:ما ادري ....المهم ما ابقى معكم
خالد بدأ يضحك
جراح: كالعادة يعني لقيت فكرة وفكر خالد يا اما تجنن او تقتل او تكسر العظام او تسمم
زهرة:معليش راح نضحي هذي المرة نورنا بافكارك
خالد : راح ندخلها مدرسة تكون صيفية وفي نفس الوقت مدرسة تعلمها في الايام الرسمية لدراسة
روان وميرا: خالد لا تستغبي !
ميرا: ما سمعت خالتي قبل شوي تقول بدر يدورني من كل مكان !! وخصوصا المدرسة
خالد بخبث: ما راح يتوقع مدرسة فيها اولاد
ميرا وروان وزهرة وجراح : شووووووووو!°o°

مدرسة فيها اولاااااااد





اوقف هنا واكمل في البارت الجااااي اتمنى تعليقاتكم 😍


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 02-06-2019, 05:53 PM
صورة ميدل ميست الورد الرمزية
ميدل ميست الورد ميدل ميست الورد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا مجنونة وأسأل حالي ليش حياتي مجنونة/بقلمي


لا تلهكم الرواية عن اموركم الدينية وقد اشهدت الله اني ابلغتكم 🍃
""""""""""""""""
البارت الثالث : دخولي مدرسة صيفية ورسمية للاولاد °0°
---------------
لا ابيح النقل من دون اسمي 🌸ميدل ميست الورد. 🌷
===============
ميرا: خااااالد انته انجنيت انا بنت!

خالد : ما هي مشكلة 😶

روان: خالد اذا ما سكرت فمك بفلعك بالكعب مالي 💥

خالد: ما في إلا هذا الحل هم ما راح يتوقعوا تسجل مدرسة صيفية ورسمية بنفس الوقت وبعدها للاولاد ...وبعدين فينا نقول لبدر انه هذي اللي معنا مو بنت ،. ' الجيران فاهمين خطأ هذا واحد من ربع خالد وجاي عشان يتعلم بالمدرسة '

روان :خااالد شلون راح يدخلون بنت بالمدرسة وبعدين شوف ميرا هذي شوو؟؟ هاذي بنت لا تكون سكران ولا مضروب على راسك

خالد : سهله اول شيء مدير المدرسة اخوه يكون رفيق جراح من الطفولة ومستحيل يردله طلب وثاني شيء ميرا راح تمثل انها ولد وهذا شيء سهل عليها خصوصا انه عمر كان مسجلنها في اقوى مدارس القتال من لما عمرها سبع سنين وبعدها تدربت في معبد في الصين كونفو وتعلمت التصويب وهي ذكية جدا نسبتها ما تنزل عن ٪99.5 وهي عندها موهبة تعرف تقلد اي صوت حتى لو سمعته مرة وحدة وكلنا نعرف هالشيء تقدر تغيرصوها وتخليه رجالي

ميرا دفعت خالد لوراء وصرخت:انتههههه مجنووووون كيف تريدني ابيع شرفي وديني واروح في وسط شباب وتقول بعد سهله شعري شو اسوي به وملامحي الانثوية تريدني اغير جنسي اموت وتموتون ولا اسوي كذا فهمت!!


خالد : ما فيه احد طلب ترمين شرفك ودينك راح نشتري باروكة شعر قصير وانتي البسيها وغطيها بكبوس/قبعة يعني/كبير وغطي به الباروكة المستعارة كامل وقولي انه هذا الكبوس هدية من ابوك من قبل لا يموت وانتي ما تنزعيه من وقتها ومستحيل تنزعيه اما بالنسبة لملامحك الانثوية انتي عمرك 16 سنة وملامحك الانثوية بعدهن مو باينات كثير
وانا راح اكون معك فغرفة السكن يعني وقت نكون فالسكن راح تكوني عادي مثل ما اشوفك قدامي الحين ووقت نطلع شدي على صدرك شوي وارتدي قميص عريض وبنطلون وتحضري درسك وخلاص بعدين راح اكون انا معك وما راح تختلطي مع احد وما راح احد يقرب منك راح تكون فيه مسافة بينك وبين اي شخص 180 سنتيمتر

روان: كيف؟ 180 سنتيمتر ؟

خالد: ببساطة قبل لا يجي اي طالب جديد الاستاذ يخبر الصف انه في طالب جديد جاي ويفهمهم اذا كان معه اي حالة مرضية او نفسية نحنه راح نكتب في سجلها المرضي انه فيها حالة نفسية من لما كانت صغيرة وهي انه اذا اي شخص قرب منها مسافة اقل من 180 سنتيمتر راح تحاول تقتله وطبعا ما فيه احد مستغني عن حياته واذا احد قرب اضربيه بعنف لين ما نشيلك عنه عشان ياخذ درس هذا اذا احد قرب اصلا منك كلهم اللي هناك راقين مو مثل الشباب في المدارس الحكومية وهم يتفهمون هذي الحالات

جراح : واو خالد ابهرتني ،عمر عداك الجنون شكله!

روان :مستحيل يصير كذا هذا مو ولدي اللي يتكلم شكله مضروب على راسه ! لا ماشي أفلام من اليوم ورايح خالد شكلهن ٱثرن فيك!:+

#هذا هو خالد بس يجيب خطة يكون دارسنها من كل الجوانب ومتوقع اي حركة صغيرة او كبيرة فيها وما يقول الا اذا كان واثق فيها 100 بالمئة ..هذا اللي يميزه عن غيرة #

زهرة: ما اصدق اني اقول هذا بس خطته ناجحه حافظ على على كل الجوانب ما فيه احد راح يقرب منها ما فيه احد راح يشوف شعرها وما فيه احد راح يشوف ملامحها الانثوية !! يو ار اميزنج *انت مذهل*
لكن القرار بالاخير يرجع لميرا

–ظهرت ماري على شكل سراب قدام ميرا وبدت ميرا تكلمها–

خالد: هااه بدينا جنان -_- تكلم الهواء مرة ثانية

&&&&&&&&&
ميرا: مستحيل لا تفكري تقنعيني بهذا الشيء

ماري : تراه كلها اسبوعين بعدين شعرك ما راح تطلعيه وما راح احد يشوفه وراح تلبسي ملابس عريضة
ميرا: لا بالله عليك تريديني اتجنس رجل

ماري : ما في احد قال كذا بعدين انتي ما تجنستي ولا شيء كلها لبستي قميص وبنطلون وكبوس/قبعة/ مشان تغطي شعرك واصلا ملامحك ما باينات انتي عمرك 16 سنة وبعدك نحيفة ملامحك ما باينات واجد شدي على صدرك بقطعة قماش او ارتدي قميص عريض

ميرا:بس------

ماري: انتي مجبورة وما تقصدي تسوي اذا الشيء وبعدين القرار لك وتذكري انه في حال رفضك وين بتهربين واذا رحتي مكان خطأ راح يلقوك وقتها تعرفي انهم راح يموتوا /وناظرت زهرة وروان وجراح وخالد /وكملت:مهما حاولتي تحميهم ...

واختفت ماري&&&&&&&&&&&&

ميرا غمضت عيونها بأسى وبدت ترص على ايدينها بقوة شديدة وناظرت خالد وقالت: اذا احد قرب من 180 سنتيمتر ما راح اضربه بعنف راح احاول اقتله صدق

خالد: الله يعين الشباب

ميرا بنظرات باردة : اذا احد عرف اني بنت وقتها انته راح تصير ميت

خالد: ما احد راح يعرف تطمني/خالد فخاطره خلاص شكلي رايح فيها لكن ما شي قدامي خيار/

ميرا: لكن لحظة !

خالد : وش

ميرا: جمالي وين راح اخبيه!

خالد: لا جمال فيك ولا شيء انتي اصلا تشبهي كلب الحارة -_-

ميرا بغضب: كيف تتجرأ قول انك تغار

خالد: اذا انا على جمالي ما فكروني بنت راح يقولون انتي بنت -_-

ميرا: جمالك رايح يتمشى -_- شكلك ناسي ماضيك الاليم

خالد: ولا كلمة T-T

جراح : وقفوا لحظة انته خالد مصدق حالك وش تريدني اقول لصاحبي اقوله اريد منك تكلم اخوك لاني اريد ادخل بنت اختي مدرسته اللي ترسها اولاد !!!!*#*

خالد : ايه وش فيها 0_0

جراح مسك نعاله ورماها على وجه خالد بقوة وقال وهو يصارخ: امووت ولا اقول لرفيقي كذا يالبزر

خالد : اييي اوو وجهي اح اخ T-T

ميرا: قول له انه فيه واحد يحاول يقتلني وانك انت ما عند الا هالخيار وقوله هذي اخر قطعة من اختي اللي ماتت وما اريد اخسرها وعاد مثل لين ما يوافق

جراح: راح احاول لكن لو ما وافق ما راح اطلبه مرة ثانية

ميرا فخاطرها/يا رب ما يوافق/
_-______——-_----------------------_-––______-_

الساعة 12باليل#
الكل كان ينتظر بأحر من الجمر جراح يرجع من عند رفيقه وفجأة فتح جراح الباب ودخل

الكل: بَشّر !!!!

جراح: خلاص من باكر تداومون نقلنا كل اوراقكم للمدرسة الجديدة مدرسة وصال العلم /فكرت في اسم مدرسة وهذا اخر اللي طلع لي 😰/

ميرا: خاالد مو هذي المدرسة اللي تروح لها كل سنة فالاجازة الصيفية؟

خالد :هي صح

ميرا: انزين ما دامت هذي المدرسة تفتح في ايام الدوام الرسمي ليش ما كنت تدرس فيها!؟

خالد:مزاجي^-^

ميرا: ازلف انته واللي يكلمك:(

ميرا بصدمة: لحظة لحظة جراح وش قلت باكر!!

خالد كان يشرب ماي وبدأ يتشرق ويسعل بقووة
خالد : اح ..اح ..شو كيف باكر نحنه ما مستعدين وبعدين شلون بالهسرعة وافق

جراح: شو اسوي لي عنده معزة خاصة 😎

ميرا: يالله. خااالد السووووق بسرررعة

خالد ركض وبعدين قال : مستحيييل خلي جراح يسوق في نص الليل الشرطة تكثر

جراح: تمام راح اسوق بسرعة لسيارة روحوا

زهرة بصوت باكي : تيك مي ويذ يوووو بليز 😖* خذوني معكم ارجوكم*

ميرا وخالد : نووووووو

واركبو السيارة خالد وجراح قدام وميرا وراء

$$$$$$$$$$$$$$$$$$$
فالسيارة #

ميرا: ليش انا اركب وراء ؟:(

خالد:امثالك مكانهم وراء =)

ميرا:شكرا ترا اعرف انه الملوك دايما يركبوا وراء والخدام والحراس قدااااام *-*

خالد :هههه واجد يضحك-_- خالي جراح اضحك اضحك!

ميرا: خالد انته اكيد حافظ المدرسة اوصفلي اياها°-°

خالد بحزن : اول شيء واهم شيء ممنوع احد يطلع من المدرسة الا بعذر موقع من مدير غرفة الحضور والغياب وتأكدي انه واحد شرير وتيس ما يفهم

ميرا: خويلد اشرح زين لا يجيك كف !+_+


خالد بصوت مضحك : مدرسة وصال العلم مدرسة لصفوف من 9-12 هذي المدرسة تعتبر مدرسة فعالة والتلامذة فيها يدرسوا في ايام الدوام العادي وحتى يمكنهم ان يكملوا في الصيف

ميرا: لا تقول لي إعلان المدرسة . اخوي خَلّووودْ خويلد او خالد اللي تريده ترا الكف جاينك وما امزح -_-

خالد بتنهد : في هذي المدرسة راح تستغربي انه بعض الموظفين فيها هم الطلاب نفسهم يعني راح تشوفي انه مساعد المدير طالب مثلنا وانه مشرف العلاقات والمسابقات طالب مثلنا وكلهم طلاب ما عدا المعلمين والمدير وفي هذي المدرسة ممنوع بتاتا الخروج منها بدون اذن موقع من مدير غرفة الحضور والغياب ويكون داخل المدرسة موفر كل شيء من محلات تجارية ومطاعم وصالات رياضية ومحلات عالمية فاتحه فرع صغير في هذي المدرسة وفي هذي المدرسة منطقه لزراعة فيها اشجار طويلة وكثيفة مزروعة من سنوات كثيرة لكن اغلقوها لانه زادت كمية الزراعة فيها وكانوا شوي ويخلون المدرسة مزرعة من كثر ما زرعوا فيها فيه سكن لطلاب وكل غرفة تكون كبيرة كثير وواسعة وتتسع لثلاثة طلاب وفي الصباح تكون الدراسة حسب الحصص من الساعة سبع صباحا لساعة 12صباحاوبعدها كل واحد يرجع سكنه ويدور في المدرسة ويسوي اللي يريده لكن يكون تحت القوانين، بعدها من الساعة 4 العصر لحد الساعة 6المغرب كل شخص يروح لجماعته وكل جماعه متخصصه فشيء واما الطلاب اللي لهم الصلاحية وهم يعملوا كالموظفين وهم معدودين يمكن من المدرسة كامل فقط 16 طالب موظف يعمل في المدرسة هذولا يبدأ دوامهم بالليل يعني هم يشتغلوا الصباح وبالليل يدرسوا اللي ندرسه نحنه بالصباح

ميرا: وااااااو هذي المدرسة روعة 😍لكن لحظة انته قلت كل غرفة ثلاث اشخاص 😨 من الثالث اللي معنا مستحيل اداوم فيها اذا فيه شخص ثالث بيسكن معنا!!


جراح : لا تخافي انا كلمت رفيقي خلاص ما فيه احد ثالث راح يكون معكم بالسكن والحين وصلنا السوق خلصوا بسرعة !

هبطوا ميرا وخالد من السيارة اما جراح قرر يروح يشرب كوفي ، وبعدين يرجع وينتظرهم بالسيارة
دخلت ميرا كل المحلات وخالد يتبعها اشترت 60 قميص 60 بنطلون وجلست تختار كبوس ساعة ونص كاملات وخالد يقولها تراه كلها لكبوس وميرا تقول لا مو كلها لكبوس هذا راح البسه لين ما اطلع من المدرسة ولا نسيت وجلسوا فالسوق اربع ساعات وبعدين طلعوا وبس طلعوا وركبوا السيارة حصلوا جراح نايم في السيارة على المقود

ميرا: يا عمري يا خال ،شوف خالد شوف البراءة "-'' مو انته !

خالد: انتي تعرفي الساعة كم؟

ميرا: كم الساعة؟

خالد: الساعة اربع الفجر T-T

ميرا: اوووه ما حسيت على الوقت يالله بسرعة اركب !!

وفجأة فتح جراح عيونه

جراح بغضب:انتو حيين!

ميرا:امشي بسرعة لا تفوتكم صلاة الفجر:-)

جراح:شووووووو الساعة كمممم!

ميرا:اربع

جراح سيده داس على البترول وساق السيارة اما ميرا فكانت تحاول تفتح عيونها شوي شوي ما تريد تنام

جراح: هااه شو اشتريتوا ؟

خالد : لا تسأل عن هذي المجنونة كلها اسبوعين تجلس ومشترية 60قميص و60 بنطلون !

ميرا: لااااا نسيت اني بجلس اسبوووعين بس يالبزر انته ليش ما تتكلم لما كنا فالسوق انته تيس اذا فيه احد تيس !! =(

جراح كان مصدوم وساكت لكن تعابير وجهه كانت كذا °0°

ميرا : شو وين تيلفوني انا نسيته هنا !

ودورت عليه ولقته على المقعد الخلفي وتفتحه وتشوف 18مكالمة فائته من جدتها و 7من خالتها التفتت على. خالد وقالت :ليش ما ترد عليهم لما شفتني ناسيه فوني :-\

خالد :كنت مخليه على وضع الصامت اصلا!!

ميرا: خلاص هواشة حلوة جايتنا شكلها من نرجع البيت=/

جراح: اسمعوا الساعة 6 الفجر نكون طالعين من البيت صوب المدرسة يعني ما في نوم اليوم

خالد صرخ ومد الكلمة تقريبا خمس دقايق: لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااا
شنو عيد عيد سمعني سمعني ما سمعت والله اني راح ارقد وانام فالصف اذا ما خليتوني انام وما راح اتفاهم وخله اللي يصير يصير قال الساعة 6قال!!

ميرا : وانا شكلي راح انام طول الحصص لكن لحظة خالد انته تحسسني تراك طول حياتك مقضيها نوم في الحصص تو دريت عاد

جراح وهو يضحك : خاالد عساك تنوم في حصة استاذ خليل

خالد : لا مستحيل تشوفني مستغني عن حياتي انام كل الحصص وما انام في حصته =(

ميرا:من هو هذا خليل؟

خالد :قريب راح تعرفي يا مسكينة

ميرا : طيب من هذا رئيس غرفة الحضور والغياب هو صدق شرير!

خالد: قريب راح تعرفي يا مسكينة

ميرا :ترا عاد انته مصختها مسكينة ومسكينة !!

جراح: ها وصلنا رتبو اغراضكم وبعدين ودعوا خالتكم وجدتكم

ميرا وخالد اهبطوا بسرعه وركضوا لداخل غرفهم ورتببوا اغراضهم اما زهرة فكانت نايمه على الكنبة تنتظرهم وروان نايمة جنبها بعد ما رتبوا اغراضهم هبطوا تحت مع شنطهم خالد بس شاف شكل ميرا بدأ يضحك

خالد: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههه
لدرجة انه روان والجدة قاموا من نومهم بسرعة

زهرة : وات وير هاو وش صاير —*ماذا**أين**كيف**—

روان :شو صاير !!

خالد:دخيلك يا جدتي شوفي دخيلك ههههههههههههههههههههه

زهرة:wow

روان :هذي مستحيل انتي ميرا ما توقعتك تطلعي كذا

**كانت ميرا لابسه بنطلون جينز ازرق وقميص حليبي عريض وعليه جاكيت ازرق طويل لين الركبة وما ننسى الكبوس اللي ما راح تشيله وكيف كان مغطي شعرها كأنه حجاب**

ميرا وهي تصرخ: خااالد النذل انا اوريك انته وافكارك اصبر علي

خالد: الخطة ماشية صح واصلا انتي طالعه رجال ...ههههههههه حتى الرجال حشاه مو كذا هههههههههه

ميرا: انته ...±%»~°±^>>>>£€€€€

خالد : لا تسبي هههههه كلها اسبوعين

ميراوهي. تقلد صوته: كلها اسبوعين مممممممما

جراح: حركوا بنتأخر

""وعاد هنا بداا التوديع الحار ""
زهره بفرح: يا حبيبتي راح اشتاقك اي ويل ميس يو بات* انا راح اشتاقلكم لكن * الحمد لله راح يستريح البيت منكم اسبوعين الحمد لله ماراح يتكسر فيه شيء من المواعين والمزهريات

خالد: عاد هذا اللي همك ما همك نحنه ~_~

أما روان فبدأت تحضن ميرا بشدة وبدت تبكي

روان: حبيبتي انتبهي على حالك ، واذا ما تحملتي طلعي من المدرسة و و و --ما قدرت تكمل من بكاءها --

ميرا بصوت مبحوح : لا تبكي

خالد:اووو امي عندك ولد هنا ولا نسيتيني انا راح اروح بعد ما راح تشتاقيني

روان بغضب: انته ازلف من وجهي لا يجيك كف تراك كل سنة تروح روحة بلا ردة

خالد: شكلي بودع حالي T-T

وكلهم بدأوا يضحكون على خالد وبعدين شالوا شنطهم
جراح ساق لين ما وصلهم للمدرسة وقدام المدرسة ودعهم وراح اما ميرا فكانت منصدمة وتطالع بوابة المدرسة

خالد: ميرا سكري فمك لا تفشلينا

ميرا: خالد لا خالد انته الحين تقولي ميرا انتوا ما عطيتوني اسم رجالي لا

خالد: ايه صح شو مسجلة بالمدرسة !!!!!
ميرا بصوت باكي : مااا اعرف !T-T

""""""""خالد اتصل على جراح بسرعة """""""""
جراح : الو

خالد : شنو مسجلة ميرا بالمدرسة شو اسمها

جراح : تصدق ما ادري !!!!!!

خالد وهو يصرخ :كيييف شو !!!!!

جراح: انتظروا دقيقة اسأل صاحبي
وسكر الخط
*+**/+/++*+*+++++
ميرا: خاالد شو اسمي !

خالد: ما يعرف

ميرا:وشلون ما يعرف ؟!

خالد: يقول دقيقة وراح يرسل الاسم

وفجأة طلع الحارس وكان واحد في الثلاثين من عمره ولابس بدلة زرقاء . وبدأ يهتف ويرحب بهم
الحارس : يا هلا ويا مرحبا بالطلاب الجديدين انتو المنتقلين صح !!

خالد: هيه نحنه يا خال

الحارس: اريد اسلم بس ميقول حالي قبل لا تون انه واحد منكم ما يحب احد يقرب منه

خالد بدأ يضحك لا اراديا وصار احمر وميرا كانت خايفه خالد يفضحها طول عمره ما يعرف يمثل فقالت

ميرا بصوت رجالي: ايه ايه يا خال هذا انا وترا لا تستغرب من اخوي اذا ضحك تراه دايما يتمسخر علي هو انا ايه معي حالة بس اذا واحد من العايلة مثل اخوي هذا البزر عادي معي!!

الحارس : اهاا. وانتو توأم تراكم بنفس العمر لكن ما في تشابه بينكم

خالد:اخوان بالرضاعة يعني

الحارس : ما عرفتوني على اسمائكم ؟ انا اسمي سليمان وانا جديد بالشغل هنا

ميرا فخاطرها / اها هو من كذا ما يعرف خالد لكن هذا سأل عن اسامينا وش بسوي /

خالد : اسمي خالد وهذا اخوي اخوي يعني اسمه هو اسمه يعني هو اااا هو

الحارس وهو يضحك: شو صار ما تعرف اسم اخوك !

خالد: امبلا اعرفه وفجأة وصلت رساله لتيلفون خالد خالد فتحها بسرعة بسرعة ووقراها وقال اسمه يزن

ميرا: على كيفك هو الموضوع شو هذا الاسم البايخ يعني لازم تختاروا لي اسامي مو حلوة لازم

ّّّالحارس : بسم الله عليك ولدي شو صار!

ميرا: اه

خالد: ماشي يا عم تراه هو ما يحب اسمه وقال غيرولي اسمي في هذي المدرسة من كذاك ان تلبكت وبعدين قتلك اسمه الحقيقي

الحارس : اهاا شو فيه اسم يزن يا ولدي يكفي انته محلنه

عاد هنا ميرا رضت بالاسم من احد يمدحها ترضى بكل شيء

الحارس : علين متى بتجلسوا قدام الباب ما تريدوا تدخلوا

ميرا: لا لا نريد ندخل هيا
ميرا وخالد دفوا شنطهم وراهم ودخلوا المدرسة بس دخلوا شافوا ممر طويل وفي وسط الممر ثلاث نافورات على التوالي وعلى كل الجوانب اشجار كانت ميرا منصدمة من اللي تشوفه أما خالد فكان عادي عليه لأنه متعود على المدرسة وكان يأشر على ميرا انها تخلي عمرها عادي عشان ما تفشله أما ميرا كانت مطبقه عليه في هذيك اللحظة طنش الحمير تعيش أمير


الحارس: وهذا نحنه وصلنا تفضلوا

خالد :شكرا يا خال ممتنين لك

ميرا: شكرا

وبعدها دخلوا المدرسة وقبل ما يدخلون مسكت ميرا يد خالد وقالت: هييي اسمع ترا انا ما اعرف اكذب اذا شفتني طورت في سالفه انته اكذب عني

خالد:لا وش تشوفيني كبش فداء

ميرا بترجي: خاالد

خالد : اوكيه ولا يهمك خلينا ندخل

دخلوا خالد وميرا لداخل واول ما دخلوا بدأ التوتر والخوف يظهر على ميرا شيء طبيعي راح يظهر فيها لما دخلت وراء خالد شافت كل المكان اولاد ، سارت وهي تناظر الاسفل وبدون اي كلمة تمشي وراء خالد وكل ما اقتربوا من شخص هذاك الشخص رجع لوراء، وفجأة وقف خالد

ميرا بخوف : وش فيك ؟!

خالد بملل: ماشي تعبان

ميرا:&&&&&& انته واحد*#@@@ -_-

خالد: وبعدين معاك انتي لين متى بتجلسي تسبيني

ميرا: علين ما يدق فبالي اسكت

راح خالد لمكتب على الزاوية وأخذ رقم الغرف ومفتاح الغرف 🔑 ورجع لها

خالد : غرفتنا رقم 106 الطابق الثاني

ميرا بصوت باكي: لا تقول كذا😭

خالد:_ ليش؟

ميرا : اكره الرقم 6 😭

خالد : اقول كبي على حالك وسكري فمك احسن

والتفت خالد وشاف اثنين يأشرون عليه من بعيد ويتقدمون

ميرا: من هذولا!!

خالد: يا رب ما يكونوا جايين صوبنا يارب ما يكونوا جايين صوبنا يارب مايكونوا جايين صوبنا ....

ميرا: خالد وش فيك؟! من هذولاء تكلم!

خالد بصوت باكي: هذولا اسمج اثنين بالمدرسة

ميرا: لا تقول 😭 هذولاء يقتربون منا تراهم

خالد: شكلهم ناويين اليوم علينا نحنه اريد انام وما فيني اقعد معهم

ميرا: علمهم يبعدوا عني مسافة 180 ولا اقول زودها280 يمكن ما يعرفون

خالد : لا يعرفون مخبرين كل من فالمدرسة

ميرا: شو متى وكيف

خالد: ليش جراح ما قالك انه خلينا رفيق جراح يخبر كل المدرسة امس الساعة 1 بالليل تكلم عن طريق السماعات اللي موزعات في كل المدرسة وبصوت عالي انه باكر بيزورنا طالب جديد وهو مريض وما يحب احد يقرب منه من مسافة 180 وانه رفيقه بالروضه قرب وهو كسر له ايده اليمين ورجله اليسار وحاول يقتله عن طريق انه يحرق فيه بنزين لكن لحقوا عليييه!!

ميرا:شووووو!! بنزين بيقولوا هذا مكانه المصح

خالد: احسن عشان ما يقربون ههههه

وفجأة صرخوا اثنين من وراء خالد

الاول: اووه يا مرحبا خالد

الثاني: يا مرحبا ومرحبتين ههههه

خالد من خشمه يتكلم: مرحبا فيكم سليم ونعمان

سليم : اوهو هذا اللي معك هو الطالب الجديد!

نعمان: شكله هو !

سليم :وانته شايفنه عشان تتكلم

نعمان: لا هو شايفني

سليم ونعمان مع بعض: هههههههههههههه هيييييي

ميرا فخاطرها/ هذولا حتى السماجة تنحني قدامهم-_-\

نعمان : عرفنا بنفسك

ميرا: اسمي يزن

سليم: يزن ولا ميزان

سليم ونعمان : هههههههههههه هيييييي

ميرا صارت تشوف على خاالد بنظرات تقول فيها حتى السمجين يضحكوا على اسمي البايخ :'(

سليم: على الأقل احسن عن اسم هذا اللي جنبك

نعمان: لا احسن اسم خالد ههه عن ميزان . سليم انتبه على حالك لا تقرب منه اكثر اخاف يطحنا هووووهيييي


ميرا فخاطرها خلاص سليم احسن من نعمان

خالد: يالله مع السلامة نحنه مستعجلين وشال ميرا من ايدها وسحبها وراه للمصعد وراحوا

سليم : نعمان هذاك المتوحش اللي حاول يقتل حد يوم هو صغير هذاك ميزان او يزن احسه يشبه البنات ههههه ههييييييي

نعمان: وانا احس خالد هو اللي يشبه البنات ههههه هوووو

سليم : كلهم بنات

نعمان وسليم مع بعض : هووووو هييييي
############
في المصعد#

ميرا: شو هذولا ايييع هذولا رجاجيل كذا

خالد: قلت لك هذولا اسمج احد في المدرسة =(

ميرا: اخ يا راسي اريد انام

خالد: خلاص ما في نوم نامي بالحصة باقي نص ساعة ويبدأ الدرس

ميرا: في أحد يتبع شويرات خالد إلا المجانين

خالد: سألي حالك

انفتح المصعد وطلعوا منه متجهين إلى الغرفة مالتهم بطلوا الباب ودخلوا

" كانت الغرفة بيضاء الجدران وحتى الصقق ابيض ما عادا الارضيه بنيه خشب الغرفة كانت روعة فيها صاله وبعدين تدخلي غرفة كبيرة ثلاث اسره جنب بعض ويفصل بينهم مسافه بسيطة وجنب كل سرير خزانة خشبيه ومكتبه أما فالجهه الثانيه فكانت هناك ثلاث حمامات ومطبخ وغساله ...إلخ"

بسرعه ميرا احجزت السرير اللي في المنتصف لانه المكيف مقابل له وخالد تنهد وقال توقعت تحجزيه وكمل خالد وقال: بسرعة باقي عشر دقايق عن الحصة الأولى

ميرا وضعت الاغراض من ايدها وركضت وراء خالد اللي طلع متجه إلى الصف

ميرا: يالغبي وقف انتظرني ما ادري وين مكان الصف

خالد وهو يجري: تحركي بسرعة وراي .صفنا هو عاشر الشعبة الرابعة

ميرا: انا لو كنت اريد كنت متقدمتنك لكني راح اضيع

وفجأة توقف خالد وميرا كانت مسرعة فسيده كرااااااااخ على ظهره لين ما طاحوا

ميرا : يالتيس ليش وقفت

خالد: يالبقرة ليش نطحتي انجوووووح انجووووح بقرة انتي

ميرا: ولا كلمة

خالد: ما تشوفي المصعد قدامي

وفجأة رن الجرس

خالد : لا الحصة الاولى T-T

ميرا باستغراب : هذا مو هو خالد اللي اعرفه شو صاير عليك صاير مهتم بالدراسة

خالد: اي دراسة اي خرابيط انتي انا بس خايف يكون اول حصة علوم

ميرا : لييييش؟

خالد: لانه استاذ خليل هو اللي يعلمنا علووم

ميرا : لهذي الدرجة هو يخوف يعني 0_0

خالد: يا مسكينة راح تشوفينه وتعرفي

ميرا: كلمني كأني ولد اخاف احد يسمع

خالد: هيا قوم بسرعة أخاف نتأخر

ميرا قامت بسرعة ركبوا المصعد وبس هبطوا لطابق الاول ركضوا وخرجوا من السكن باتجاه المدرسة ودخلوا وكان كل احد في المدرسة معه كتاب او شنطة معادهم هم حافين بدون شيء

ميرا : خااااالد وين كتبنا

خالد: بعدين نجيبهن

ميرا : واليوم شو بنتعلم ؟

خالد: قلتلك انا راح انام بالصف اذا كنتي تريدين كتب روحي جيبي وانا راح اجيب لحالي بعد الدوااام

ميرا: لا خلااص ما اريد

خالد : هاااا وصلنا

وقف خالد قدام الباب وقال : يا رب ما يكون خليلوه
وميرا المسكينة تقول لحالها المفروض ينتبه علي ويقولي لا تتوتري بس انقلبت الحين انا اللي اهديه لكن احس حالي تكيفت على الموضوع ان شاء الله يصير خير

وفتح خاالد الباب ودخل وميرا تشوف من وراه شو داخل الصف

المعلم ناظر خاالد وابتسم

خالد بفرح: الحمد لله

المعلم : على وش؟

خالد: انك مو استاذ خليل

وبدأ كل الصف يضحك أما ميرا تريد تدخل تشوف الصف وخالد واقف قدامها ما تشوف منه شيء فجات ودفته بقوة لين ما طاح ودخلت

خالد : ايييييييييي

ميرا: عشان مرة ثانية تتأدب وتتذكر انه فيه احد وراك يالتيس

وكل الصف بدا يضحك حتى المعلم كان ماسك ضحكته .

وفجأة قام خالد وبدأت الهواشة

خالد : ولا كلمة يا البقرة انتي

وكل الصف انصدم شو شو قال خالد انتي ولا نحنه ما نسمع ، جات ميرا بسرعة بسرعة تدارك الموضوع فقالت: ولا كلمة يا التيسة انتي وهنا حس خالد على حاله ،وفجأة تنهد الجميع وهم يضحكون على الاثنين

خالد : بدأ يضحك بعد ما استوعب الموضوع اما ميرا تأشر عليه بعدين اراويك راح تفضحني #_#

وفجأة قال الاستاذ: انتو مفكرين حالكم في زريبة

قال خالد : اسف استاذ ماهر آسف وهو يضحك

أستاذ ماهر : يعني هذا اللي معك هو الطالب الجديد ، وانا مستغرب اقول خالد كل سنة يجي صيف ليش هاذي السنة بالذات جاي في ايام الدوام الرسمي بعده منتقل !

خالد: اها استاذ هذي السنة اخوي منتقل هنا وانا قلت لازم اجي معه عاد انته تعرف حالته مخبرينكم ، قلنا ندخله مدرسة خاصة لا يسوي شيء في المدارس الحكومية انت تعرف عااد! الله يساعده حالته مستعصية مجنون شوي!

وفجأة داست ميرا على رجل خالد بقووة لين ما احمر وجهه

خالد وهو يصرخ : ميررررا الكلبة

ميرا حست قلبها يتوقف وكل طلاب الصف يناظروها بصدمة وفي واحد قال من هذي ميرا وفجأة خالد اتصنم مكانه وقالت في نفسها يا ميرا يا تساعدي حالك يا تنفضحي على ايدين خالد

ميرا وهي تصارخ : خااااااالد الكلب لا تجيب طاري امي الله يرحمها على لسانك وجات وقفزت عليه ولكمته وجاء الاستاذ يريد يقرب يفكهم
خالد وهو يصرخ : استاااااذ لااااا مسافة 180 وإلا راااح تموووت

ورجع الاستاذ لوراء

خالد : آسف يزن اخر مرة والله اخر مرة ما كان قصدي ابدا ما كان قصدي

وجات ميرا وبعدت عنه

ميرا : هذا لأنك اخوي بس فهمت لانك اخوي ولو كان احد غيرك كان ميت في هذا الوقت

وكل اولاد الصف صرخوا : اخوووووووك
خالد انته عندك توأم !!

خالد : اخوان بالرضاعة يالكباشة

استاذ ماهر : ما تريدونا نكمل الدرس


ميرا: اسف استاذ

استاذ ماهر : طاولتك يا خالد مثل الطاولة القبلية اللي تجلس عليها أما انت يا يزن اول شيء عرفنا على حالك وبعدين اجلس على الطاولة الاخيرة ولا تخاف ما في احد راح يكون جنبك

ميرا في خاطرها /يس واخيرا واخيرا واخيرا راح افتك من رقعة وجه خاالد/

خالد:بس انا اريد جنب اخوي

ميرا وعيونها يطلعن شرار : وس ولا كلمة يا حمار قرب من طاولتي اذا تريد تموت

خالد : اوكي هين يا يزن تريد تقتلني نتفاهم في السكن

ميرا:تااااااااااااااء

استاذ ماهر: بسرررعة ضيعتوا الحصة

راح خالد لمكانه وحط راسه على الطاولة وناااام Zzz

أما ميرا فبدأت تعرف حالها لصف وقالت : اسمي يزن انا بمثل عمركم وهذا كل شيء صدقوني تريدوا تعرفوه وانتوا اكيد سمعتوا عن حالتي وغمضت عيونها وابتسمت ابتساااامة خبيثة وفتحت عيونها وكانن عيونها يطلعن شرار وبنفس الوقت مطلعه نظرات باردات : هذي المرة اللي يقرب ما راح احرقه ببنزين لا على العكس راح يحصلوا اهله اعضاءه مرمية على جوانب البيت وعمضت عيونها وفتحتهن ورجعن عيونها وابتسامتها بريئات مثل قبل وقالت: وشكرا
وراحت وجلست مكانها على الطاولة

الكل كان يرتجف وخايف من اللي قالته لهم الكل حتى المعلم كان يبلع ريقه بخوف ما عدا شخص واحد كان يناظرها بصدمة اول ما دخلت كان يقول في نفسه /لاا مستحيل مستحيل هذي العيون هي عيون صقر ايه نعم هذيك العيون الرصاصيات مستحيل معقوله يكون ولده لا هو ما عنده اولاد ولا معقوله حفيد له بس هو عنده حفيدة مب حفيد وهي مختفية من زمن ، انا حدسي ما يخيب هذيك النظرات تشبه نظرات تشبه نظرات صقر وهذيك التصرفات شويه بس شويه ذكرتني بعمر لكن مو نفس تصرفاته وإلا لو كان مثله لكان خالد ميت في هذي اللحظة/وبعدها ابتسم ابتسامة خبيثة وقال/طيب راح نشوف/

ميرا لما راحت لهذيك المدرسة ما كانت تظن انها اهربت من العصابة إلى العصابة برجولها
-----------------

اوقف هنا وأكمل بالبارت الجاي ; )
/😝😻اتمنى اشوف تعليقاتكم /




تعديل ميدل ميست الورد; بتاريخ 02-06-2019 الساعة 09:17 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 04-06-2019, 01:07 PM
صورة ميدل ميست الورد الرمزية
ميدل ميست الورد ميدل ميست الورد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا مجنونة وأسأل حالي ليش حياتي مجنونة/بقلمي


اكره شيء فحياتي ما اشوف تفاعل 🌚😑


خلاص من اليوم ورايح اعلق على حالي ☺️🌷


وبالمناسبة


كل عام وانتم بخير♥🌹🌺☺️😻😻😍😍😍😍

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 09-06-2019, 12:22 AM
روفيدة (ارض الاحلام) روفيدة (ارض الاحلام) غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا مجنونة وأسأل حالي ليش حياتي مجنونة/بقلمي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
صراحة يا " ميدل ميست الورد " انا حبيتك في الله واعجبتني كتير طريقتك في سرد الرواية والله يوفقك وكملي الرواية واياكي توقفي كتابة لانه راح يكون غلط كبير
وبعد اياكي توقفي جنونك ومرحك لان هو يلي مجملك ومحليكي اكثر مانا متاكدة انك حلوة ورائعة بعد
وبعد معطي لكل حرف بتكتبيه شي حلو
وانا بانتظار البارت القادم بفارغ الصبر
وموفقة اختي
وشكرا

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 10-06-2019, 06:04 PM
روفيدة (ارض الاحلام) روفيدة (ارض الاحلام) غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا مجنونة وأسأل حالي ليش حياتي مجنونة/بقلمي


السلام عليكم
وين البارت يا عسل انا من كثر الفضول والحماس حاسة راح اموت بليز لا تطولي علينا قبل لا افرقع من الانتظار حاسة في حكة بجلدي من كثر الفضول
راعي حالتي المرضية ونزلي بارت يا سكر
وبالتوفيق انشاءالله
لا تنسي أن فيه مرضى فضول بانتظارك
والسلام عليكم


تعديل روفيدة (ارض الاحلام); بتاريخ 10-06-2019 الساعة 06:21 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 11-06-2019, 01:17 PM
صورة ميدل ميست الورد الرمزية
ميدل ميست الورد ميدل ميست الورد غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا مجنونة وأسأل حالي ليش حياتي مجنونة/بقلمي


يا عمري اسفة🥺


بس صايره مشكلة في الكيبورد حقي وكنت انتظره يتصلح

وحاليا باقي شوي واكمل كتابة




شكرا على متابعتك 😁😆

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 11-06-2019, 10:17 PM
شادن بنت عبدالله شادن بنت عبدالله متصل الآن
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: انا مجنونة وأسأل حالي ليش حياتي مجنونة/بقلمي


بصراحة قرأتها وعجبتني كثير بس استغربت بالبارت الاول تقولي انه خالد شعره رمادي قلت من الشيب بعدها شفته 16 سنة قلت صابغه ههه بس حلوة استمري 😊 ننتظرك

الرد باقتباس
إضافة رد

انا مجنونة وأسأل حالي ليش حياتي مجنونة/بقلمي

الوسوم
روااية اكشن روعه كوميديا عصابات تشويق غموض✌✌
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
كَـــــــزاَ مَـــــــزْاَ غياب * سكون الضجيج - مملكة العضو 596 12-02-2017 09:09 PM
يا رقيقه القلب أمنية حياتي أن أغوص في أعماقك تامر العربي خواطر - نثر - عذب الكلام 3 19-10-2016 07:50 PM
بقلمي: هذه هي قيمتك في حياتي رهوفة العسولة خواطر - نثر - عذب الكلام 2 21-09-2016 07:40 PM
ما بعد ماضي الترف مستقبل يغوص في المجهول الكاتبه : Miss Julian /كاملة اسطوره ! روايات كامله - يتم نقل الرواية هنا بعد اكتمالها 226 16-08-2016 05:29 PM
حياتي في شهر | ~ْ روح القمر ْ~ | خواطر - نثر - عذب الكلام 8 16-05-2016 07:24 PM

الساعة الآن +3: 04:22 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


تصميم دريم تيم

SEO by vBSEO 3.6.1