غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 26-06-2019, 06:38 PM
فاتنة بكبريائي فاتنة بكبريائي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي قصة حب و انتقام حقيقية


[COLOR="Plum"][/COLOR
صدمها كثيرا بقراره ..... صحيح ان عمره 26 سنة و هي 12 سنة .... و لكن لم تظن ابدا انها بعدم قبول قراره سيتركها هكذا ..... فجأة تحولت كل مشاعر حبها اليه إلى كره حقد انتقام .....
سديم : أيها الحقير سوف ترى مذا سأفعل لك
عبد القادر بسخرية : هاهاهاها أضحكتني مذا ستفعل قزمة مثلك انتي
سديم بحقد كبير : انتظر فقط تركتني لأنك تبحث عن الحرام و لم تجده معي
عبد القادر بغضب : اذهبي أيتها ******
سديم حضرته من فايسبوكها....رجعت للوراء و تنهدت .... أغلقت عيونها البنية الفاتحة لتسقط دموعها بانسياب على وجنتيها الوردتين...بدأت آهاتها باطلاق العنان لنفسها.....فجأة فتحت عيونها و تحولت نظرة الانكسار إلى برود و خبث .... قالت في خاطرها ( انتظر يا كادار ( عبد القادر ) لو لم اجعلك تقبل قدماي ... لن يكون اسمي سديم )
بدأت ترسم خطتها بكل تفنن و اتقان .... ألا و هي تنادى باسم هلاك .... اتصلت بصديقاتها نسرين و ملاك .... ليبتخبرهم عن مل شيء و يساعدوها في خطتها ...
سديم بخبث : افعلن ماقلت لكن و انتظرن فقط لو لم اجعله يبكي دما لن اكون انا
نسرين و ملاك انصدمن اول مرك تتكلم بهذا الخبث و الهدوء .... تنهدوا و بدأت الخطة
رح كمل القصة
شو راح تساوي سديم يعني ؟ المرة الجاية ان شاء الله رح كملها كاملة

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 29-06-2019, 12:37 AM
صورة امل محطم الرمزية
امل محطم امل محطم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة حب و انتقام حقيقية


حلوه بصراحه بإنتظارك 💖

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 03-07-2019, 05:56 PM
فاتنة بكبريائي فاتنة بكبريائي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
11302798202 رد: قصة حب و انتقام حقيقية


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها امل محطم مشاهدة المشاركة
حلوه بصراحه بإنتظارك 💖
شكرا امل محطم على تعليقك و هلأ رح نزل البارت الثاني و الأخير

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 03-07-2019, 05:57 PM
فاتنة بكبريائي فاتنة بكبريائي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
Upload004d4df318 رد: قصة حب و انتقام حقيقية


البارت الثاني و ما قبل الأخير
في بيت في عمارة مهجورة لا يسكنها احد ... بنيت جديدة ... يصرخ و لكنه يعرف انه لا يوجد احد يمكنه سماعه...سمع ص.ت الباب يفتح بهدوء .... دب الخوف في قلبه .... صوت اقدام خفيفة ... نزعت الرباط عن عينه .... فتحها بكل صدمة ....لم يتوقع انها هي
..../: نعم أنا سديم
نزعت الشريط عن فمه بكل قوة...
كادار بغضب : ماذا تريدين مني ؟
سديم بنظرات مليئة بالخبث و البرود همست عند أذنيه : تفكر عندما قلت لك أنك ستقبل رجلاي ... انا عند وعدي
ارتعب من نبرة صوتها .... و مهما حاول عدم اظهار خوفه لن يستطيع....عيناه تترجم كل معاني الخوف .... لم يفكر أبدا أنها ستفعل هذا
سديم بسخرية : لما أنت خائف . أكملت بكل نظرات بريئة : أنا مجرد قزمة لا غير ثم في لخظة تحولت نظرة عيونها الى خبث و كأن الشرار يخرج منها : لا تلعب مع من أذكى منك
كادار زاد خوفه لدرجة انه عاد يرتجف .....أحضرت سكين حاد و ساخن جدا...نزعت تقريبا قميصه و ضعت السكين على صدره بكل برود
سديم : اشششش لن يسمعك احد لأننا في مكان مهجور
و وضعت السكين على رقبته .... صرخته دوت في المكان
سديم ضحكت و ضحكت بكل قوة : أتتفكر كذبك ذاك علي ..... انك تحبني و لا اعرف .... كنت احس حينها بأنني ملكة ..... و لكن عندما قلت ان أنسا اي شيء حدث دمرتني .... كادت ان تغرس سكين في فخذه .. فتح عيونه بكل قوة ....
كادار بصوت يرتجف : ار...ارجوكي ...سامحيني ....
سديم كادت ان تضع السكين على فمه .... لكن صوت بداخلها نادى بكل قوة ...: لااا لا تفعلي هذا ان تحبيه اذا فعلتي سوف تتعذبين عندما ترينه يتعذب
صرخت بكل قوة .... كادار زاد خوفه منها .....فكت يداه و رجلاه .. و قالت و دموع في عينيها : اذهب... اذهب قبل أن أتهور أكثر ... و صرخت : اذذذذذههههههب
كادار لم يصدق ركض خارجا .... اما هي سقطت على ركبتيها .... و انخرطت في نوبة بكاء حادة..... اتصلت بنسرين و ملاك لتقول لهم أن يحضروا شوفير لكي تعود للبيت ..... زادت حالتها .... ذهبت مباشرة لغرفتها و تبعتها امها
امها و هي تدق باب غرفتها : سديم حبيبتي ما بك ؟
سديم و هي تحاول أن تعدل صوتها : لا شيء امي فقط اريد أن أنام ... . و همست أريد أن أنسى كل شيء
امها عرفت انها ليست بخير .... احساس الأم .... تعرف ابنتها لن تخبرها ما بها ... تنهدت و قالت : حسنا كما تريدين
أخذت سديم هاتفها .... و فتحت فايسبوكها .... وجدت عدة رسائل من ميدو ( صديق كادار )
mĪd ØÜ: سديم كادار لم يظهر
أنا أنثى و أدعى بهلاك : سوف يظهر عم قريب و الآن اسفة يا ميدو لكنني سأظطر لحضرك
mĪd ØÜ: لماذا ؟
أنا أنثى و يدعونها بهلاك : اسأل كادار و هو سيجاوبك ... لا أريد اي شيء يفكرني فيه. ..... الى لقاء انت بمثابة أخ لي .... و حضرته ....خرجت من المحادثة لتجد أميرة قد أضافتها لمجموعة .... دخلت اليها
المخبوط اون باغسون : لقد أتت هلاك
أنا أنثى و يدعوني بهلاك : هههههه المخبوط ما هذا الاسم
مهبول و افتخر : انه لا يكذب
أنا أنثى و يدعونها بهلاك : ههههه حسنا أنا سديم من العاصمة و عمري 12 سنة
المخبوط أون باغصون : هههههه 12 سنة و ينادوكي هلاك
أنا أنثى و يدعونها بهلاك : لا تستخف بعمري
مهبول و افتخر : أنا يزيد أيضا من العاصمة و عمري 20
سمو الأميرة : أظن أن سديم أنستكم فيني
أنا أنثى و يدعونها بهلاك : ههههههه أنتي مستحيل أن أنساكي
المخبوط اون باغصون : و أنا هشام و ايضا من العاصمة و عمري 20 سنة
مهبول و افتخر : انه عدوي 😒
أنا أنثى و يدعونها بهلاك : ههههههه لماذا ؟
المخبوط اون باغصون : اننا اصدقاء و في نفس الوقت اعداء😜☺
سمو الأميرة : ههههههه انهم هكذا دوما يتشاجرون
و لنقل أن قلب أحد الأولاد قد دق لأنثى الهلاك
آسفة ما قدرت أنه كملها اليوم بسبب الظروف المهم اتمنى عجبتكم و البارت الجاي رح يكون ان شاء الله الأخير



تعديل فاتنة بكبريائي; بتاريخ 03-07-2019 الساعة 06:41 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 04-07-2019, 03:17 PM
صورة آفاق عاليه الرمزية
آفاق عاليه آفاق عاليه غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة حب و انتقام حقيقية


حلوه بنتضارك وانتضار هلاك سديم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 08-07-2019, 05:56 PM
فاتنة بكبريائي فاتنة بكبريائي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: قصة حب و انتقام حقيقية


رح ينزل البارت بعد شوي.....

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 08-07-2019, 07:05 PM
فاتنة بكبريائي فاتنة بكبريائي غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
Upload004d4df318 رد: قصة حب و انتقام حقيقية


البارت الثالث
بعد شهرين...
دخلت سديم للقروب...
أنا أنثى و يدعونها هلاك : هاااااي
سمو الأميرة : أهلا أهلا لقد شرفت العروس
أنا أنثى و يدعونها هلاك : عروس ؟؟؟!!!!
مهبول و افتخر : سديم هل يمكننا تكلم في محادثة خاصة ؟
أنا أنثى و يدعونها هلاك : أوكي
في ال prv
مهبول و افتخر : سديم انا قد احببتك منذ ان دخلتي للقروب... و في الحقيقة اريد ان ارتبط انا و انتي.... و عندما تكبرين انا ناوي معك الحلال
أنا أنثى و يدعونها هلاك : هل أنت مجنون😳😳😳
مهبول و افتخر : لم اكن في حياتي بهذه الجدية
أنا أنثى و يدعونها هلاك : أنا آسفة لا استطيع ان اتخيل نفسي مع رجل غيره
مهبول و افتخر :من هو😡😡😡
أنا أنثى.. :يزيد أعتبرك مثل أخي
مهبول.. : اعطيني فرصة
أنا أنثى... : لا أستطيع جرحي لازال جديد
مهبول... : سأكون طبيبك
أنا أنثى... : دعني افكر... لكن نسبة عدم موافقتي كبيرة
مهبول... : المهم أنه هناك بصيص أمل
أغلقت فايسبوكها... لم تستطع أن تنام طوال ليل و هي تفكر
سديم : كيف يمكن أن أكون مع شخص غيره
أتاها صوت هلاك :لا هو تركك من اجل فتاة اخرى... كان يخونك معها... و تركك لأنه لم يجد لديك ما يريد... اعطيه فرصة انت متأكدة انه لن يخذلك مثله...
جفاها النوم ففتحت فايسبوكها...وجدتهم لم يناموا
أنا أنثى... : وطاويط الليل أنتم😆😆😆
مخبوط اون باغصون : لم نستطع ننام بسبب يزيد....يقول لا تناموا فاذا اخبرتني عن موافقتها.... على الأقل ان اغلقت تجد احدكم لتخبره و يتصل بي
أنا أنثى...: يزيد اذهب Prv
في ال prv...
مهبول و افتخر : تن لم توافقي ماذا سأفعل بقلبي ؟
أنا أنثى... أنا موافقة
مهبول و افتخر لم ينته انها قالت موافقة : اقسم أنني لا اكذب
أنا أنثى.... : لقد قلت أنني موافقة
مهبول ..:هل أنا في حلم
أنا أنثى.. :لا☺
في لقروب...
مهبول... : لقد وافقت... قطوسة ( قط صغيرة😆😆😆) قد وافقت.
ضحكوا كلهم ما عدا سديم
Chæīmâ:( داخلة معهم في لقروب ) هههههه هل رأيتها ؟
مهبول... : لا أستطيع أن أخبرك عن مدى جمالها يا شيماء.... عيونها البنية الفاتحة... بياضها الذي لا مثيل له.... وجنتيها الورديتين
أنا أنثى... : بس بس
سمو الأميرة : لقد خجلت خههههه
مهبول.. :اخخخ أتخيل فيها و هي حمراء
أنا أنثى... :😳😳😳
مخبوط ...: حرام عليم لقد خجلت كثيرا
Chæimâ:هههههه ربما تجدها قد ذابت في ملابسها
أنا أنثى... : كفااااا 😷😷😷
سمو...:ربما وصلت درجة حرارتها لل 100 ههههه
مرت الأيام و السنوات...
بعد 12 سنة...
كل فرح بأجواء الزفاف... انفتح الباب ليتجه الضوء نحوه... و يبدأ الضباب بالانتشار في الأرض... دخلت بفستانها الأبيض اذي ظهرت فيه بمعنى الكلمة فتنة... و هي منزلة رأسها للأرض من شدة خجلها... أما هو ينظر اليها بكل فرح... نزل عند أذنها و همس : و أخيرا أصبحت لي يا سديم
بلعت ريقها و هي تحس بأنفاسه تلفح رقبتها
وصلوا للكوشة..قبلها على جبينها ثم على خديها و جلسوا بكل هدوء... حتى أحضروا الكعكة... وقفوا أمسكوا بسيف أو أمسكه يزيد و وضع يديه على يديها و احتضنها من الوراء و وضع رأسه على كتفها.. أخذ قطعة صغيرة منها ليأكلها... نظرت الى عيناه السوداء المكحلة... ثم انتبهت لنفسها فأنزلت رأسها...أتت لتؤكله فوضعت الشوكة في خده... ضحك عليها عرف أن هذا بسبب خجلها.. و عندما احضروا العقد و الخاتم.. ألبسها الخاتم ثم قبلها فوق الخاتم...و من ثم قبل يدها.. هي كادت أن تموت خجلا... و من ثم ألبسها العقد و قبلها على رقبتها... انفجر وجها بلون الأحمر.. سحبها من يدها لكي ترقص معه مر حفل الزفاف بكل فرح و سعادة... في ليل
في اوتيل 5 نجوم
دخلت و هو دخل من وراءها للجناح.. أمسك وجهها بين كفيه بكل حب و حنان
يزيد : لا أصدق أنني تزوجتك أخيرا
سديم ابتعدت عنه تفاجئ من ردة فعلها... ذهبت نحو الحقيبة و أخرجت علبة صغيرة
سديم :تفضل
فتح العلبة وجدها قلب صغير أحمر ففتحه ليجد صورتهما
أخذت العلبة منيبين يديه و وضعتها فوق طاولة... أمسكت يديه بكل خجل... نظرت إلى عينيه
سديم بكل حب : أحبك و لو قلت كلمة أحبك لك لظلمتك.. لأن حبي لك كبير... أنت من أدخل السعادة و الفرح إلى حياتي
كان ينتظر هذه الكلمة بكل فارغ الصبر... أمسكها من خصرها و رفعها للهواء و أصبح يدور بها
و هكذا ختمت قصة حقيقية...حدثت لفتاة أعرفها جيدا... أتمنى أنها أعجبتكم.. تحياتي لكم
و اتمنى أن تزوروا روايتي التي بعنوان " حب طفولتي "



تعديل فاتنة بكبريائي; بتاريخ 08-07-2019 الساعة 08:04 PM.
الرد باقتباس
إضافة رد

قصة حب و انتقام حقيقية

الوسوم
انتقام , حقيقية
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
كاتب "برازيلي" عن انتقال "بيتروس": "النصر" فاز بقائد حقيقي داخل وخارج الملعب الـ شــــموخي999 كووره عربية 0 28-06-2018 07:44 PM
تعرف على شروط "برشلونة" للموافقة على انتقال "ألفيس" لـ "النصر" الـ شــــموخي999 كووره عربية 3 19-01-2018 02:39 AM
الرياضة العراقية تمر بأزمة حقيقية @yazeed@ رياضة متنوعة - سباحة - كرة تنس - كرة سله - مصارعة 3 08-12-2017 06:57 PM
انتقام زوجة مخدوعة : بقلمي رهوفة العسولة خواطر - نثر - عذب الكلام 5 03-12-2016 04:09 AM

الساعة الآن +3: 06:10 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1