غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 11
قديم(ـة) 02-08-2019, 01:28 AM
r46sho r46sho غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ليه البحر ساكن عيونك للغرق


القسم الحادي عشر
….
امجاد
دخلت البيت وقفت الباب
وانسدحت وغمضت عيونها
راسها يوجعها وتحسه بينفجر
غير يدها اللي تعورها شوي
مشت واخذت مسكن وشربت مويه
لفت على صوت جوالها
وناظرت الرقم واخذت نلس وردت:الو
جسار:اسف ازعجتك بس بغيت اقولك اني بكلم وليد وهو يرتب كل شي واذا صار شي بكلمك
امجاد:طيب؟
جسار:وش طيب بس
امجاد باستغراب:كلمتني عشان كذا؟
جسار بلع ريقه:ايوا
امجاد:اوك تمام اجل
جسار وهو يحاول ماينهي الحديث:ورتبي اغراضك عشان تجين البيت
امجاد:طيب
جسار جا بيتكلم وسكت
امجاد:تبي شي؟
جسار:سلامتك
امجاد قفلت وهي تناظر رقمه
تنهدت بضيق وصدت تفكر

يوم جديد
ضاري
واقف قدام غرفته وكأنه يفكر
وقف جنبه الممرض:كلمت الدكتور وقال ممنوع تدخل
لف ضاري:ممنوع؟ ممنوع اشوف ابوي؟
الممرض:هذا كلام الدكتور سامحنا
ضاري هز راسه ومشى الممرض
حك دقنه ضاري بتفكير
كيف يتصرف الحين
مشى وطلع من المستشفى رايح لجسار
….
وليد
دخل عند جسار وجلس:امر بغيتني بشي
جسار هز راسه:اي
وليد:قول
جسار اخذ نفس:ابغاك ترتب شغله
وليد عقد حواجبه:شغله؟
جسار:بصراحه انا بتزوج وابيك ترتب كل شي
وليد سكت يناظره بصدمه
جسار صد وتنهد بقل صبر
وليد:تتزوج من؟ متى صار؟
جسار:وليد انت ساعدني وبس ومابي ضاري او احد يدري
وليد:الشغله تخوف جسار تتزوج بدون محد يعرف اصلا من اللي بتتزوجها؟
جسار اخذ نفس:بيني وبينها اتفاق عشان كذا
وليد:اتفاق وش؟
جسار:وليد تساعدني والا ادور غيرك؟
وليد:الا اكيد اساعدك ابشر
جسار:متى؟
وليد:ما ادري بشوف واكلمك
جسار:استعجل
وليد هز راسه:احتمال يجيك ضاري
جسار تنهد:ياصبر الارض
وليد سكت ثواني:على طاري ضاري
لف جسار له
وليد:احسه ناوي شي
جسار:على مين ناوي؟
وليد:علي انا احسه يدور لي دايم ويتصل علي مخوفني الموضوع
جسار:مايقدر يسوي لك شي لاتخاف
وليد ضحك:شوفه سوا لك انت
جسار رفع حاجب:اول مره احد يقول الصدق ويقول ان ضاري ورا اللي صار لي
وليد:كلنا ندري ان اللي صار لك من ورا ضاري
جسار اخذ نفس:مابيسوي لك شي انت اعرفه
وليد ابتسم:الله يستر
سند ظهره وليد وجمد محله وهو يناظر ضاري واقف
كيف؟ متى جا؟ ومن متى؟
ضاري دخل ولف له جسار وبلع ريقه
ضاري ابتسم:شفيهم اخواني سكتوا يوم جيت؟
جسار غمض عيونه بداخله يقول
يارب ماسمع يارب ماسمع يارب ماسمع
ضاري جلس وحط يدينه على كتف وليد:تشتكون لبعض من دوني
وليد ناظر جسار اللي يناظر ضاري
جسار:من متى هنا؟
ضاري:دوبي
جسار:مستحيل شكلك قبل 5 دقايق
ضاري ابتسم:صراحه جذبني الموضوع وماقدرت ادخل
وليد بلع ريقه وجسار يناظره بخوف:اي موضوع؟
….
امجاد
لفت لجوالها واخذته
ناظرت رقمه ثواني وعضت شفتها بتفكير
ادق والا لا؟ ادق يا امجاد والا لا؟
خلاص دقي دقي
دقت وهي تنتظره يرد
….
لف ضاري للتليفون اللي جنب جسار يدق
وجسار بلع ريقه
وقف ضاري ومشى ووقف عند التليفون
لف لجسار:ارد؟
جسار وهو صاد مارد
ضاري ابتسم ورفع السماعه ورد
امجاد تكلمت بتردد:الو؟
ضاري ابتسم وغمض عيونه ومد السماعه لجسار:لك الاتصال
وجسار يناظره بخوف
اخذ السماعه ورد:الو
امجاد:فيك شي؟
جسار بلع ريقه:لا مو انا هذا اخوي اللي رد
ضاري ابتسم ومشى للبلكونه ووقف
امجاد بلعت ريقها:ضاري؟
جسار:لامافيها ازعاج اذا في شي مهم بخلي اخوي يجي ياخذ الاوراق
امجاد بلعت ريقها:معليش
قفلت وجسار يناظر ضاري:اوك شكرا
قفل ولف له ضاري:مين؟
جسار:المستشفى
ضاري:المسنشفى يدقون على تليفون ارضي؟
جسار:انا عطيتهم
ضاري هز راسه ولف لوليد:هيا مابتروح
وليد وقف:الا يالله مع السلامه جسار
جسار هز راسه وطلع وليد
وضاري ناظر جسار بابتسامه وطلع
غمض عيونه جسار وانتظر لين يسمع صوت الباب ودق
ردت امجاد وسكتت
جسار:ضاري رد ما ادري سمع صوتك والا لا
امجاد:ما اتوقع بس شقال لك؟
جسار:ما ادري ما ادري
امجاد:شفيك خايف؟
جسار:ضاري عادي يحرقنا كلنا ببيت واحد ماعنده مشكله
امجاد اخذت نفس طويل
جسار من سمع تنهيدتها:كل شي بيمر على خير ان شاء الله كلمت وليد وبيشوف لنا الاوضاع
امجاد:اوك كويس
جسار:يالله اخليك
قفل ورجع راسه على ورا
وامجاد ناظرت الجوال بخوف
ماتستبعد لو عرف مكانها ضاري زي ماعرف رقم جوالها
مشت وقفلت الباب اكثر من قفله وبلعت ريقها
….
ضاري
وقف عند البيت وهو يشوف وليد قدامه نازل من سيارته
ابتسم وضغط على البنزين ينتظره يخرج من السياره
ضاري:تعبتني ياوليد
وليد نزل ومشى من بين سيارته وسيارة ضاري
جا بيمشي ضاري بس ضغط على يده ودخل وليد البيت
تافف ضاري ولف يناظر حوله
مايبي يستعجل يبي يصبر ويشوف نهايته
قفل سيارته ونزل من السياره
دخل البيت ضاري وناظر عفاف جالسه وجالس جنبها وليد
ضاري ابتسم وجلس:ماتعجبني جلسة الام وولدها
عفاف صدت عنه ولاتكلمت
ضاري:افا شفيها مرت ابوي
وليد:تعبانه شوي
ضاري هز راسه:اجل انا بطلع لاني بعد تعبان
وليد ابتسم له وطلع ضاري
لفت له عفاف:ابعد عنه ولاتحتك مجنون ذا
وليد اخذ نفس يهديها:لاتخافين مابيصير شي
عفاف تنهدت وصدت
….
جسار
يناظر الغرفه بضيق
له يومين وليد يجي ويغير مفارش السرير
ويحط له اكل ويروح
فاقد اهتمامها 7 ايام كانت موجوده
انتظر اتصال منها بس مااتصلت
يدري انها وافقت عشان الفلوس عشانها محتاجه
غير انها عاطفه عليه وعلى وضعه وبتسوي خير
لف للتليفون اول مادق وسحبه بسرعه:الو
وليد:ايوا جسار
تنهد ورجع ظهره على ورا:هلا
وليد:خلاص كل شي تمام
جسار بهدوء:متى؟
وليد:الجمعه بعد بكره
جسار قفل التليفون وهو يناظر قدامه
الجمعه؟ بعد بكره؟ معقوله تهرب وتتركه؟
لف للتليفون ودق عليها
انتظر دقايق وردت
جسار بهدوء:الجمعه بعد بكره
سكتت امجاد ونزلت راسها اول ماسمعته قفل
اخذت نفس بصعوبه
لو كانت عند اهلها ماكان سمحوا لها تتزوج معاق
لانها افضل من كذا وتستاهل اللي يحبها صدق
ما كانت اظطرت لزواج مصطنع بينها وبينه اتفاق ومبلغ
بلعت ريقها ووقفت
دخلت غرفتها وفتحت الدولاب وهي ترتب ملابسها في شنطة صغيره
قفلت الشنطه ولفت لاغراضها الثانيه وحطتها بالشنطه الثانيه
جلست على السرير وهي تفكر

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 12
قديم(ـة) 02-08-2019, 01:29 AM
r46sho r46sho غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ليه البحر ساكن عيونك للغرق


القسم الثاني عشر
….
ضاري
واقف ويفكر ويسترجع كل اللي صار
فهم كل شي وعرف تخطيط جسار
والصوت اللي سمعه مستحيل مايتذكره او مستحيل يتوهم صاحبه
امجاد
مافي غيرها تملك صوت ساحر زي كذا
همس:نشوف لعبتك ياجسار لوين بتوصل
لف اول ماضمته من ورا ناديه:في ايش تفكر؟
ضاري:سلمان اخوك
ناديه عقدت حواجبها ووقفت قدامه:شفيه؟
ضاري:حركته مع سحر اختي ماتتغتفر
ناديه بلعت ريقها:ضاري صغار اكيد بيصير بينهم حب وخرابيط
ضاري:ليش ما جا وخطبها
ناديه:مكن ينتظر يكبر شوي
ضاري:يكبر؟
ناديه:ضاري اذا تبي انا اكلمه واسأله اذا يبيها صدق او لا
ضاري هز راسه وصد بنظره
وناديه تناظره مي فاهمته ولاتعرف شيفكر فيه
..ضاري الابن الاول من المرأه الاولى هو اول طفل حمل اسم ابوه بعمر
ال7 سنوات صارت كارثه في البيت مستحيل احد ينساها
ضاري يلعب ويركض وامه وراه تلحقه وتضحك
وقف عند الدرج وتخبى ينتظرها تجيه
ابتسم وهو يشوفها واقفه تدور له
طلع وضحك ودفها على ورا:بووو
عقد حواجبه اول ماشافتها تتعنقل وتطيح على ظهرها لين اخر عتبه من الدرج
وينتشر الدم على البلاط
مشت عفاف بسرعه لها ورفعت راسها لضاري اللي فوق يناظرهم
عفاف تصرخ وتستنجد بعبدالله زوجها
اللي نقلها المستشفى وخبروه انها توفت
ومن ذاك الوقت ضاري متأكد انها ما ماتت
…..
الخميس
امجاد
سحبت شنطها ودخلها السواق السياره
ركبت ولف لها السواق:للمطار؟
امجاد:لا لهذا العنوان
لف واخذ الورقه وحرك
وامجاد تراقب الطريق وتاخذ نفس تهدي نفسها
وقف عند البيت ونزل ينزل الشنط
وقفت امجاد عند البيت تناظره بهدوء
وقف جنبها السواق:45 ريال
لفت له امجاد ودفعت له اخر 50 ريال عندها
السواق طلع من جيبه 5 ريال
واشرت له ياخذها
مشى وتركها
لفت للشنط وبلعت ريقها
سحبتها ودخلت البيت وهي تناظر حولها
حطت الشنط عند الباب وطلعت لغرفته
وقفت وهي تناظر الباب مفتوح
طلت براسها وناظرته يناظرها
ابتسمت ودخلت:شدراك اني جيت؟
جسار ابتسم:في مرايه تعكس الممر
امجاد لفت وناظرت المرايه:حلو
جسار ابتسم وهو يناظرها
ارتاح بشكل كبير انها ماغيرت رايها
جسار:جيتي قبل الموعد
ابتسمت امجاد:جبت اغراضي
جسار اخذ نفس وهز راسه
امجاد لفت تناظر الغرفه حولها
جسار:ادري بدايتها كذا بس من الصباح مو ماكل شي
امجاد لفت له وهزت راسها
نزلت عبايتها وحطتها على طرف الكنبه
ومشت طالعه من الغرفه
عقد حواجبه جسار يسمع موسيقى حلوه بس مايدري من وين
يمكن اذانيه تسمع موسيقى داخليه مصدرها قلبه
قلبه قاعد يرقص من الفرح بيرجع ياكل من تحت يدها
وفي احلى من ذي الامنيه
ابتسم وغمض عيونه بشعور ملخبط
….
وليد
هدى:يتزوج؟
وليد هز راسه:ما ادري يخطط لايش بس قال ان بينهم اتفاق
هدى:مين بيتزوج؟
وليد:ماعندي علم
هدى:تتوقع يخطط يجي هنا البيت
وليد لف لها وابتسم:ياليت والله خلي ضاري يحس شوي ان اللي سواه غلط
هدى ابتسمت:تحمست اشوفها
وليد عقد حواجبه:انا شاك انها اللي كانت تشتغل عنده السعوديه هذيك
هدى عقدت حواجبها:معقوله؟
وليد:اتوقع
هدى ابتسمت:ما احس نهايتها اتفاق مرده بيخرب الاتفاق في نص زواجهم
وليد:ليش يخرب؟
هدى لفت له:وليد يتزوجون يعني بيعيشون مع بعض فتره الا احد يحب الثاني وتنلغي الاتفايقه هذا غير اذا ماحبوا بعض الاثنين
ابتسم وليد وصد يفكر:ياليت يتزوج صدق جسار
هدى تنهدت وابتسمت
….
جسار
ناظر الاكل قدامه ورفع راسه لها:اخذتي اجر
ابتسمت امجاد ومشت طالعه من الغرفه
وجسار يناظرها لين طلعت
نزل راسه للاكل وابتسمت
كان بسيط زي بساطتها بس له طعم يبقى في الذاكره
ومستحيل يذوق احلى منه
بدأ ياكل وهو مبتسم ولف اول مادخلت بالشنط
امجاد بضحكه:جاك ضيوف غير مرغوب فيهم
ابتسم جسار"من الضيوف الغير مرغوب فيهم؟ اذا انتي فانتي غلطانه تو ماحسيت يجمال المكان "
حرك راسه جسار يبعد الافكار وبضحكه على تفكيره شرق وكح
مشت له امجاد ومدت له المويه:نهاية الضحك هذي
ابتسم وشرب موبه وامجاد تناظره:ضحكني انا بعد
جسار:غبائي احسن لك لاتعرفين
امجاد رفعت حاجبها وهزت راسها:طيب
وقفت ومشت وحطت شنطتها على الارض
قتحتها وفتحت الدولاب ووجلست جنب الدولاب وهي تتطبق ملابسها
ابتسم جسار وهو يراقبها وياكل
….
امجاد
قفلت الدولاب ولفت له واخذت الصحن من على فخذه
طلعت من الغرفه ونزلت للمطبخ
فتحت النور وغسلت الصحن
لفت تناظر المطبخ
هذا مبطخك يا امجاد وهذا بيتك
بغض النظر عن كيف حصل الزواج ومين زوجك
انتي ست بيت وعندك بيت وتديرين بيت كبير وحلو
ابتسمت ومشت وطلعت فوق
دخلت الغرفه وابتسمت له:بسوي لك طبخات حلوه كل يوم طبخه
ابتسم من كلامها
امجاد جلست على طرف السرير من الجهه الثانيه:عجبني المطبخ
جسار:كويس ذا الشي لصالحي
امجاد ضحكت وانسدحت على ورا وسكتت
جسار ناظرها منسدحه بالعرض وتناظر السقف
امجاد لفت له:بصير انزلك تحت
جسار عقد حواجبه:وين تحت؟
امجاد:الصاله نتابع فيلم
جسار:لاتكفين مابي اموت
امجاد ضحكت وتكت بيدها تناظره:بنجلس هنا؟
جسار عقد حواجبه:وين تبينا نروح؟
امجاد:يعني بيت اهلك
جسار:لا
امجاد هزت راسها ووقفت
مشت للبلكونه وفتحتها وجلست على العتبه
وجسار يناظرها لف للوقف يناظره
متى تصبح شمس الجمعه؟
….
واشرقت شمس الجمعه
وفتح عينه ومن ناظر الشمس ابتسم
رفع راسه وناظر الشمس ساطعه في الغرفه
ولاحصلها عقد حواجبه وتلفتت
لف اول مادفت الباب برجلها
ودخلت بالصحن
ناظرته:صحيت؟
جلس وناظرها وهز راسه
امجاد:كويس تفطر معاي
جلست قدامه وحطت الاكل بالنص
جسار بلع ريقخ:وليد ما اتصل؟
امجاد وهي تناظر الاكل:لا
جسار جا بيتكلم ودق التليفون
رفعت راسها امجاد
وجسار همس:اكيد هو
رد وهو يناظرها:هلا..متى؟..طيب تعال معاه انت...هدى؟...طيب
قفل وامجاد تاكل وهزت راسها بمعنى ايش
جسار:يقول بعد العصر وهدى بتجي معاه
امجاد:مين هدى؟
جسار:زوجته
رفعت حواجبها بدهشه:زوجته؟
هز راسه جسار
امجاد:تمام
جسار ناظرها ثواني ومن رفعت راسها له
نزل راسه وبدأ ياكل
….
ضاري
لف لوليد وهدى نازلين
عقد حواجبه:على وين؟
وليد:نتمشى
ضاري لف لناديه:حنا بعد كنا طالعين وين رايحين انتم؟
وليد لف لهدى ورجع ناظره:مافكرنا باقي
ضاري:خلاص اجل تعالوا معنا
وليد:لا لا بنروح لحالنا
ضاري ابتسم:بتراضي زوجتك يعني؟
ابتسم تسليك وليد:شي من كذا
ضاري:اوك تمام
طلع وليد وهدى لفت له:شيبي؟
وليد:ما ادري
هدى ركبت السياره ولفت له:انتبه لا يلحقنا يسويها
وليد هز راسه وحرك
….
اذن للعصر وجسار مغمض عيونه ومستكن
سمع صوت الاغراض
وفتح عينه وناظرها تلبس حلق باذنها
رفعت شعرها للجهه الثانيه ولبست الحلق
وامجاد تناظر نفسها بالمرايه عاديه جدا
حتى مالبست فستان حست نفسها تطلع بايخه
ظلت لابسهه تيشيرت وبنطلون جنز
بس الادهى انها اول مره تلبس بنطلون وتيشيرت قدامه
لاول مره يحس جسار ان قماش الجنز حلو
ماسك على جسمها ومطولها
مايدري ليش ابتسم بمجرد ما انها اهتمت وغيرت ملابسها في ذا اليوم
اجل لو انزفت له بفستان طويل ابيض كيف بتكون ردة فعله
لفت له وابتسمت:يالله قوم بجهز لك الحمام تتروش
جسار هز راسه ومشت له
ساعدته يقوم وهو يناظرها
….
ضاري
ياكل علك ويناظر الطريق ويسوق
وناديه جنبه على جوالها
رخ الصوت ولف لها:اسمعي
ناديه لفت له
ضاري:ابيك تتقربين من هدى
ناديه كشرت:يع نفسيه شبي فيها؟
ضاري:يعني تفيدنا شوي
ناديه:في ايش؟
ضاري:وليد قاعد يلعب في ذيله وابي اعرف وين يلعب؟
ناديه رفعت حواجبها:مستحيل تقول شي عن زوجها
ضاري:عاد انتي وشطارتك
لف لها وابتسم وغمز:ولك حلاوتك
ابتسمت وغمزت له:اوك
ضاري لف للطريق وسكت
….
امجاد
لبسته التيشيرت وهي تتكلم:هذي زوجة اخوك كيف؟
جسار:عاديه
امجاد جلست قدامه:يعني زي ناديه؟
جسار:لأا وين فرق السماء عن الارض
امجاد:كويس لاني استحيت صراحه وقلت اغير ملابس
سكت جسار ثواني:غيرتي عشانها؟
امجاد وقفت ومشت للمرايه وهزت راسها:خفت تكون زي ناديه
جسار نزل راسه:لا ناديه غير ناديه ماخذت ضاري الا طمع
لفت له امجاد وتكت على ورا:تقرب لكم هي صح؟
جسار:بنت خالة سحر ووليد
امجاد عقدت حواجبها:وليش ماتزوجت وليد مو ولد عفاف؟
جسار:وليد كان يبي هدى عن حب
امجاد ابتسمت:صدق؟
جسار هز راسه
امجاد:كيوت
جسار عقد حواجبه
امجاد:اقصد زواجهم وكذا
جسار سكت وهو يناظرها
واشرت امجاد على برا:اكيد وصلوا
مشت ولبست عبايتها ونزلت تحت
وجسار يناظر الباب ينتظرهم
فتحت الباب امجاد ودخل وليد وهدى وراه
ابتسمت امجاد ناظرها وليد:اجل انتي؟
امجاد:انا ايش؟
وليد:اللي يبيها جسار
امجاد:اها ايوا
وليد لف لهدى:مثل توقعي
هدى ابتسمت وسلمت عليها:مبروك
امجاد ابتسمت من لطافتها
ماتدري وش ذا الزواج اصلا بس باركت
همست:الله يبارك فيك
وليد:يالله انا طالع للعريس
مشت امجاد وجلست بالصاله وجلست جنبها هدى
هدى:يالله حكيني
امجاد:عن ايش؟
هدى:عنك انتي وجسار متى حبيتوا بعض؟
امجاد ابتسمت بتوتر:ماحبينا بعض
هدى ابتسمت:بتحبون بعض بعد الزواج ان شاء الله مو مشكله
امجاد هزت راسها وصدت
هدى:خساره مايمديني اشوف فستانك وليد هنا
امجاد لفت لها:اي فستان؟
هدى عقدت حواجبها:منتي لابسه فستان؟
امجاد اخذت نفس:يمكن ماقال لكم جسار بس زواجنا اتفاق وعليه فلوس
سكتت بصدمه هدى
وكملت امجاد:يعني فتره وينتهي
هدى:اتفاق؟
امجاد هزت راسها على نزلت وليد:الشيخ جاي
هدى وقفت وهي تناظر امجاد باستغراب
وامجاد وقفت ومشت وطلعت فوق
هدى اشرت لوليد ومشى لها
ناظرتها تبعد عنهم وهمست له

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 13
قديم(ـة) 02-08-2019, 01:30 AM
r46sho r46sho غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ليه البحر ساكن عيونك للغرق


القسم الثالث عشر
….
جسار
جالس على عربيته وظهره على الباب يناظر البلكونه
امجاد وقفت وراه واخذت نفس
حس عليها وابتسم:عاد مدري لمتى بيستمر الله اعلم
امجاد:ما بيطول ابوك وياخذ امانته ربي
جسار غمض عيونه ثواني وهو يسمعها ولايشوفها
يبيها قدامه تتكلم يبي يشوف اعجاز الله فيها
رفع راسه يناظرها:تعالي قدامي
امجاد مشت وجلست عند رجوله تناظره
نزل نظره لها:قبل مايجي الشيخ وقبل مايصير شي مارح اخلف بوعدي مهما صار وبسجل في عقد الزواج ان لك ربع مابربح من ورث ابوي حقك مابيضيع وفتره وتنتهي هاللعبه وكل واحد ياخذ جزاه
امجاد بلعت ريقها:مابي يصير شي في ذي المده
جسار سكت برهه:مافهمت
امجاد:اقصد ما ابي شي يخرب الاتفاق لا حب ولاغيره
جسار رفع حواجبه باندهاش"حب؟":اها اوك
امجاد ابتسمت ووقفت :يالله
مشت وهي تدفه وطلعوا
جلست بعيد عنهم وعن الشيخ
جلست جنبها هدى وهي تناظرها كل شوي
وقع جسار وكتب الكلام اللي قاله
ولف لها وقف وليد واخذه
وحطه بحظنها ناظرت الكتاب وبلعت ريقها ووقعت
رجعه للشيخ:على بركة الله يارب
ابتسم وليد ووقف ووقف الشيخ معاه
مشى وليد وطلع وطلعت هدى تاركتهم
امجاد تناظر الارض بهدوء وجسار يناظرها
رفعت راسها له ووقفت ومشت داخله الغرفه
….
وليد
همس لها:ما قالي
هدى اخذت نفس:امش ادخل
وليد بلع ريقه ودخل وناظر جسار:هاه جالس لحالك
جسار لف له وابتسم
وليد:بدخلك واروح
جسار:لا لاخلني هنا
لف وليد لهدى ورجع ناظر جسار وابتسم ومشى
طلع وليد ومعاه هدى وقفلوا الباب
وجسار يناظر مكانها
مجبوره على ذي القعده يا امجاد
مجبوره حتى على الذل اللي خلاك تشترين الفلوس بأي ثمن من دون اهتمام
لا بالاصح مو من دون اهتمام بالعكس كانت مظطره وماتبي
بس انجبرت
….
امجاد
جلست على السرير ومن سمعت صوت الباب انقفل
وقفت عند البلكونه وهي تناظر البحر
نزلت راسها وعضت على شفتها ونزلت دموعها
لو كانت عند اهلها ؟ لو كان هاليوم احلى كذا؟
مسحت دموعها وهي تاخذ نفس
طلعت من الغرفه ومشت له سحبته من وراه وجسار غمض عيونه بهدوء
دخلته الغرفه وفصخت عبايتها وهمست له بهدوء:تنسدح؟
هز راسه بالنفي:لا طلعيني برا
امجاد مشت وفتحت البلكونه ورجعت له
طلعته وطلعت معاه
جلست جنبه وهي تناظر الغروب
جسار نزل نظره لها
رفعت نظرها له وصد بعيونه بسرعه
صدت امجاد ورجع ناظرها جسار
….
ضاري
لف للباب اللي انفتح
وناظر وليد وهدى داخلين
ضاري ابتسم:هاه استانستوا؟
وليد هز راسه وابتسم
ضاري:وين رحتوا؟
هدى سكتت ووليد:كوفي
ضاري رفع حواجبه ولف لهم:يالله عوافي
طلع وليد وضاري يناظره بهدوء
لف لناديه:بطلع رايح لجسار
ناديه:بذا الوقت
ضاري هز راسه وطلع
ركب سيارته وحرك
….
جسار
نزل نظره لها وجا بيتكلم وسكت
غمض عيونه وصد يناظر قدامه
لفت له امجاد:ايوا؟ يالله ننفذ اللي تبي
جسار:بدري
امجاد:عاد ماندري متى يموت ابوك
جسار اخذ نفس:ولا ادري عنن حاله
امجاد:تبي تزوره؟
جسار:محد يوديني
امجاد:وانا وين؟
جسار ناظرها
امجاد ابتسمت:انا بوديك بس وين بأي مستشفى
جسار:متى؟
امجاد:اي وقت
جسار ابتسم بامتنان لها
وامجاد رفعت حواجبها:وامك؟
جسار :امي كنت اروح لها بس ماقدرت
امجاد:ليش؟
جسار:يعني حالتها تحسسني بالندم
امجاد:ندم على ايش؟
جسار:على ضعفي على عجزي
امجاد سكتت وهي تناظره
جسار نزل راسه يفكر
امجاد حطت يدها على ركبته تربت عليها:ان شاء الله تمشي على رجولك
جسار ناظر يدها وناظرها:ان شاء الله
وقفت ونفضت ملابسها:بدخل انا وبتركك لحالك
جسار هز راسه ومشت امجاد عنه
لف برقبته ناظرها لين راحت ورجع ناظر قدامه بضيق
امجاد دخلت الغرفه وسمعت صوت الباب يدق
عقدت حواجبها وطلعت لجسار:جسار
ابتسم بهدوء ولف رقبته لها
امجاد:في احد يدق الباب
جسار اختفت ابتسامته:يمكن ضاري
بلعت ريقها ماتدري شتسوي
جسار:دخليني بسرعه
امجاد مشت له ودخلته وقفلت البلكونه وجلست تناظره
جسار:لا تفتحين
امجاد:عاد تزوجنا مابيسوي لي شي
جسار:مابيسوي؟ انا عاجز يقدر ياخذ اللي يبي منك قدام عيوني ولا اقدر اسوي شي
ناظرته ثواني امجاد
صح هو عاجز لو صار لها اي شي مابيقدر يساعدها
تنهدت اول ما اختفى صوت الطق
جسار:لاتخافين بيمل ويروح
امجاد صدت وهي تناظر الارض وتفرك يدينها
قلقت اكثر وخافت ولفت لجسار:طيب لو اب..
سكتت اول ماشافت وجهه ونظره لوين
بلعت ريقها وصدت للبلكونه وناظرت ضاري واقف ويناظرهم مبتسم
رجف فكها ووقفت وهي تناظره وتبلع ريقها
همس لها جسار:لا تفتحين
امجاد:مفتوح
جسار ظل يناظر ضاري اللي يناظرهم مبتسم
دف الباب وانفتح وامجاد رجعت خطوه على ورا
ضاري ابتسم:ما شاء الله رجعتي؟
امجاد ماردت وهي تناظره
جسار:اي رجعت
لف ضاري لجسار وابتسم:كفو ماخليتها تضيع من يدك كيف جبتها؟
جسار:تزوجتها
ضاري سكت ثواني وهو يناظره
ورجع لف لامجاد وابتسم:والله؟ مبروكين على البركه
امجاد رجعت خطوه على ورا
وجسار يناظرها ويناظر ضاري
ضاري:اجل يبي لكم والله عشاء عيب نعزم اهل العروس ونذبح ذبيحه
لف لامجاد:يجون اهلك لو عزمناهم؟
سكتت امجاد ولاردت
ضاري:اي صح ماعندك اهل مافي مشكله جسار اهلك والا؟
ابتسم ولف لجسار اللي يناظره بجمود
ضاري تنحنح:على العموم دخلت اطمن عليك وطلع ماعليك خلاف
مشى طالع من البلكونه:لاتخاف بعد بجي من هنا
ضحك وطلع وجلست امجاد وهي تناظر مكانه
جسار غمض عيونه بهدوء وفتح عينه وناظرها
خايفه وتناظره
لفت له وهمست:جسار اخوك فيه بلاء صدقني مو طبيعي
جسار:لا تخافين مابيسوي شي
امجاد:اقولك مريض والله فيه شي
جسار اخذ نفس وهو يناظرها وصد
وامجاد بخوف مشت وقفلت باب البلكونه بالمفتاح ورجعت جلست
….
ضاري
دخل البيت ومشى طالع
ناديه من وراه:ضاري
لف وناظرها بدون ردة فعل
ناديه:كنت استناك
سكتت وهي تناظره:ِشفيك؟
ضاري:ولاشي
ناديه:ابوك قام
هز راسه بالنفي وسحبها لفوق
دخلها ودخل وقفل الباب
لفت له وناظرته:خوفتني
ضاري:جسار
ناديه:ِشفيه؟
ضاري:تزوج
نادديه بصدمه وسكتت
ضاري:ومين ؟ الخدامه اللي جبتيها له
ناديه:امجاد؟
ضاري هز راسه
ناديه:شوف بنت الكلب تستغله تبي فلوس اعرفها طماعه
ضاري وهو يناظرها:معقوله عشان الفلوس؟
ناديه:أجل على سواد عيونه
ضاري جلس وهو يفكر
ناديه:قدره وقدرها لايقين على بعض شغاله ماخذه معاق جسديا وفكريا
لفت وناظرت ضاري ساهي
ناديه جلست جنبه:ماتقعد كذا الا وراك شي
ضاري لف لها:هو اللي يبي فلوس مو هي
عقدت حواجبها ناديه:مافهمت
ضاري وقف وناظرها:جسار يبي فلوس من الورث صدقيني اليوم تزوج بكره يقاسمنا الورث
ناديه:وليش تزوج اجل؟
ضاري:مدري يمكن يبيها تساعده
ناديه:تساعده في ايش؟
ضاري رفع راسه لها:لازم افهم خططهم ومحد بيجيبها لي الا انتي
جلس قدام ناديه:هدى
ناديه اخذت نفس:هدى شدخلها؟
ضاري:وليد وهدى ورا زواجهم صدقيني واكيد يدرون عن كل شي
ناديه سكتت ثواني:طيب بشوف
ضاري:لاتشوفين بتكلمينها غصب عنك
ناديه:طيب خلاص تمام
ضاري سكت ووقف ولف يفكر
…..
سحر
لفت لامها:قال بيجي بس خايف من ضاري
عفاف:انا امك ووليد اخوك ضاري ماله حكم عليك
سحر:أمي امي والله يقتل سلمان عادي
عفاف:يخسى الدنيا فوضى
سحر:شوفيه حرق يدي
عفاف:انتي اخته بيتحجج انه كان يبي مصلحتك بس سلمان ماله سلطه عليه وبعدين ولد اختي واخو زوجته
سحر برجفه:اكلمه؟
عفاف هزت راسها:قولي له يجي
سحر هزت راسها ولفت تناظر يدها اللي ملفوف عليها شاش
….
جسار
جلست جنبه على السرير وهي حاطه رجولها على مخده وتحط مناكير
لف يناظرها وهمس:مناكير؟
امجاد:طفشانه غير اني متوتره من اللي صار
جسار رفع حاجبه:وتحطين مناكير؟ لا وبرجولك بعد؟
امجاد ابتسمت ولفت له:عاد انا كذا من يوم كنت عند اهلي
جسار ناظرها وهمس:كنتي المدلــله
امجاد ضحكت بسخريه:مين انا؟ وين اختي كان لها كل شي مع اني الكبيره
جسار:وتزوجت قبلك؟
امجاد:اي نصيبها
جسار:نصيبها؟
امجاد اخذت نفس ولفت له:كانت تقول اني اخذت زوجها عشاني عانس ومقهوره منها
جسار:وانتي ليش اخذتي زوجها؟
امجاد صدت تناظر اظافر رجلها:نصيبي
جسار:نضحك على بعض؟
امجاد لفت له
جسار:نصيبك تحبين زوج اختك؟
امجاد هزت راسها:اوهمني بحبه بدينا مقابلات وطلعات وهدايا ومكالمات كان يقول اني احلى من اختي تعلقت فيه
جسار:وبعدين؟
سكتت امجاد ثواني ولفت له وابتسمت:بس
جسار:لها تكمله هالقصه متى ناويه تكملينها؟
امجاد لفت تحط مناكير:هذي النهايه
جسار سكت وناظرها تحط مناكير
وامجاد سرحانه وكل ماتتذكر السالفه
وكيف انطردت من البيت وكيف ابوها وامها تخلوا عنها بمجرد اللي صار
اخذت نفس وقفلت المناكير وبردت اصابع يدها وجسار يناظرها
لفت له:خلني اقصص اظافرك
جسار عقد حواجبه:ليش؟
امجاد حبت على ركبها وجلست عند رجوله
رفعت اقدامه وبدأت تقصص له اظافره
ناظرها وناظر رجله
رجله؟ اللي مايحس فيها حرام هاليدين تمسك رجوله ولا يحس فيها
ابتسمت ورفعت راسها له
ناظرها وابتسم ببرود ورجع ناظر رجوله واختفت ابتسامته
….
ضاري
جلست جنبه ناديه وابتمست لهدى:كيفك هدى؟
ضاري رفع نظره يناظرها
هدى باستغراب:حمدلله
ناديه ابتسمت ولفت لضاري:حبي اصب لك قهوه؟
ضاري:ياليت وصبي للعضيد
رفع راسه وليد ولفت عفاف تناظر وليد:اختك ياوليد بيجيها خطاب
ضاري نزل فنجانه:ما شاء الله سحر اختي بتتزوج؟
عفاف لفت لوليد:سلمان ولد خالتك
ابتسم ضاري:اي الله يحييه
عفاف:مالك كلمه انت عليها
ضاري لف لوليد:كلنا اخوانها والا يا وليد؟
وليد بلع ريقه وهز راسه:رايي وراي ضاري واحد
ابتسم ضاري وعفاف ناظرت لضاري :ان شاء الله بيجونا نهاية الاس..
ضاري قاطعها:نهاية الاسبوع عندنا عزيمه
عفاف عقدت حواجبها:عزيمة وش؟
ضاري تنحنح:جسار ماشاء الله تزوج
بلع ريقه وليد وعفاف بصدمه تقدمت بجلستها:من؟
ضاري ضحك:جسار ماغيره
عفاف:ولد المجنونه تزوج؟
ضاري:اي وتزوج شغالته
عفاف كانت شايله على ضاري بس الموقف ضحكه وضحكت:ياربي حمدلله على العافيه الشماته مو زينه
ضاري ابتسم:عاد قلت نسوي لهم حفله صغيره على قدهم
وليد رفع راسه له:متى تزوجوا؟
ضاري ناظره بشك:ما ادري حسبالي انت تدري
وليد:وين ادري انا
هدى وقفت ومشت لغرفتها وضاري لف ناظر ناديه
ومشت ناديه ولحقت هدى
عفاف:اي زين سو لهم بكيفك
ضاري مارد ويناظر ناديه
ابتسم ولف لوليد اللي صاد وباين الاربتاك على ملامحه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 14
قديم(ـة) 02-08-2019, 01:32 AM
r46sho r46sho غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ليه البحر ساكن عيونك للغرق


القسم الرابع عشر
….
امجاد
ناظرته نايم
اخذت منشفتها ودخلت الحمام
وقفلت الباب
من سمع القفله فتح عيونها ولف يناظر اللي جنبه
مناكيرها
ابتسم واخذها وهو يناظرها باباتسامه
بلع ريقه وفتح الدرج وحط المناكير في صندوق وقفل الدرج
رفع راسه وناظرها بصدمه
عقدت حواجبها وهي تنشف شعرها:صحيت؟
جسار بلع ريقه:سمعت صوت الباب وفزيت
امجاد:اوه اسفه
جسار:لا عادي
مشت وجلست على الكنبه
وهي تنشف شعرها على تحت
حك راسه جسار وتباطأت الحركه عند جسار
رفعت راسها بقوه امجاد وتطاير شعرها على ورا
ميل راسه جسار وهو يناظرها تلعب بشعرها
رفعته لفوق من دون لاتمشطه حتى وربطته
لفت له وعقدت حواجبها وضحكت:تبي تتروش؟
جسار :هاه؟
امجاد ضحكت:هاه هاه؟ اذا تبي اجهز لك بانيو دافي
ابتسم وهو ميت يبي قربها:اي اي ياليت
امجاد وقفت ومشت للحمام
انتظرها وابتسم يوم طلعت
مشت له وفتحت اللحاف وهي ترفع رجوله وتنزلها على الارض
رفعت نفسها ونظراته لها كانت مي طبيعيه
حاوطت يدينه وشدتها لها ترفعه
رفعت راسها اول ما استقام عليها وصار شبه واقف
ناظرت طوله وعرضه لاول مره
ابتسم وهو يناظرها وهي ضحكت:اول مره اشوف طولك
جلسته على الكرسي المتحرك وجسار ابتسم ولارد
دفت امجاد الكرسي وحطته عند البانيو
لفت له:اروح؟
جسار هز راسه ومشت وتركته
ظل يناظرها تخرج من الحمام وتتركه مفتوح
ابتسم من تذكرها ورفع يده لقلبه وغمض عيونه
ضحك على نفسه وفصخ ملابسه وبمساعدة يده دخل في البانيو
اما امجاد
ناظرت السرير مكانه مرتخي من كثر سدحته حتى المفرش معفط
جلست وهي تناظر مكانه حزنت على حاله
وابتسمت ومشت وطلعت من الغرفه
بعد ثواني
طلعت له وتقدمت للحمام:خلصت؟
ناظرته طالع ويسحب نفسه بالكرسي ولابس
ابتسمت وتكتفت:والله لو تبي بتساعد نفسك بس عيار
ابتسم ودفته عقد حواجبه وهو يناظرها تطلعه برا الغرفه
لف لها:وين موديتني
نزلت فمها لاذنه:بوريك بيتك
لف وناظرها رجعت وقفت ولف يناظرها تمشي فيه في الدور
وقفت عند الدرج ولفت له:بنزلك بس تمسك زين
جسار بصدمه:تستهبلين تنزليني كيف؟
امجاد مشت ووقفت قدامه
وحطت يدينه على الكرسي :تمسك زين
جسار ناظرها بصدمه وضحك
عضت شفتها ونزلته بشويش وبثقله قدرت تصيطر على الكرسي
نزلته درجه ودرجتين وصلت لاخر شي وانفلت من يدها
صرخت بخوف:جسار
انقلب الكرسي ومد يدينه بسرعه جسار عشان مايطيح على وجهه
ركضت له ورفعته وناظرته وهو جالس على الارض:صار لك شي؟
ناظرها ثواني وضحك
ضحكت بقوه وجلست على الارض:كويس تتسخدم يدك كان راح فيها خشمك
ابتسم وهو يناظرها ولف يناظر الصاله واختفت ابتسامته
ما قد شافها الا على دخلته من البيت
ووين ووين يدخل ويخرج
ابتسمت وهي تناظره يناظر الصاله:يالله قوم
قام معاها وجلسته على الكرسي ومشت
حطته جنب الكنب وفتحت التليفزيون:احطك على الكنبه
جسار:ياليت
امجاد رفعته وحطته على الكنبه وجلست جنبه
وهي تاخذ الريموت
جسار اخذ نفس طويل ورجع راسه على ورا
لفت له امجاد وهي تقلب وابتسمت
جسار همس وهو على حاله:والله احسني رجعت مثل ماكنت
عقدت حواجبها:كيف يعني؟
جسار ناظرها جنبه:كنت اجلس عند التليفزيون ببيتنا هالقعده وقدامي الاكل والعصيرات وممد رجولي
ابتسمت امجاد بضحكه:اذا تبي امدد لك رجولك عادي
هز راسه بالنفي وابتسم
ابتسمت له امجاد ولفت للتليفزيون
ناظرها ثواني وهمس:شكرا
لفت له وابتسمت:ولو
لفت للتليفزيون وجسار حاله مو حال عادي
انقلب وضعه وصار ينبض قلبه بشعور حلو
غمض عيونه بعدم تصديق ولف للتليفزيون وناظر الفيلم
….
ضاري
لف لعفاف:لا مانبي خواتك نروح احنا استراحة الوالد وخلصنا
عفاف:تجفى نبي نطقطق
ضاري لف لها وهو يفكر وابتسم:اعزمي
يدري بخوات عفاف انهم بيتكلمون مع امجاد وهذا اللي يبيه شوية كسر لها مايرضى
مايدري انها مكسوره من اهلها وخالصه
عفاف ركضت لغرفتها تدق على خواتها وتعزمهم
ناديه لفت له:شورا العزيمه؟
ضاري لف لها:ابيها تعرف مقدارها شوي وانها غير عنا
ناديه ابتسمت وهي تناظره
ضاري ابتسم لها:لا اوصي زوجتي على اللبس والذهب
ناديه ابتسمت:ابشر
ضاري ابتسم وصد لجهه ثانيه:بكلم جسار بكره
….
امجاد
حطت العصير قدامها وهي تاكل فصفص وشايله الصحن بيدها
وجسار بفصفص معاها ويناظر التليفزيون
ابتسمت امجاد شوي:شفت ذا؟
عقد حواجبه جسار وهو يناظر اللي بالتليزيون
امجاد لفت له:يشبه زوج اختي كنت وانا غبيه احط صور الممثل في غرفتي
جسار ابتسم:قلتيها وانتي غبيه
امجاد صدت وهي تناظر التليفوزيون
جسار ناظر سرحانها:غيري القناه ماعجبني الفيلم
امجاد قبلته وانحنت تاخذ العصير
ناظرها جسار منحنيه وشعرها مرفوع كله ورقبته طويله من ورا وصافيه وخصلات شعرها متناثره على كتوفها
جلست جنبه وكتفها بكتفه
بلع ريقه وهو يناظر قدامه وامجاد تشرب عصير
عدى ذا اليوم على جسار من احلى ايامه لعب معاها بلوت
واكل وتمشى بالبيت
حتى راقبها وهي تطبخ في المطبخ
ياليت ياليت كل يوم يكون له زي كذا
قطعت فرحته يوم قالت:يالله نطلع
وقفت عند الدرج:اسمع الدرج قصير بدفك بقوه وانت تمسك
ضحك جسار هز راسه
ودفته بقوه امجاد لين فوق
وفلتته وهي تصفق بيدها :كفو
ابتسم ودخلته الغرفه ومن ناظرها تنكد
امجاد:اه صراحه اكره غرفتك
جسار:مو كثري
ضحكت امجاد ومشت للسرير
حطته على السرير ومددت رجوله
وغطته وهي مبتسمه
جسار وهو يناظرها:حرام عليه لو انا مكان ابوك مافكرت مجرد تفكير ابيعك
ابتسمت امجاد بحزن من طاري ابوها وماردت عليه
مشت للكنبه بعد ماقفلت النور وتغطت
ومن تذكرت ابوها ذرفت دمعه على خدها
….
يوم جديد
ضاري
واقف عند البيت وهو يفكر
وش الشي اللي يخلي البنت توافق تتزوج معاق ؟ معقوله فلوس؟
او هو اللي كيف يتزوج وهو بذي الحاله عشان ايش؟ عشان فلوس؟
نزل من السياره ومشى للباب وقف قدامه ودق الجرس
همس وابتسم:صار باب بيتك ينقفل ياجسار
….
امجاد
نزلت الملعقه وناظرته:مين؟
جسار اخذ نفس ونزل من يده لقمته:اكيد ضاري
امجاد ناظرته ثواني ولفت للباب:افتح؟
جسار وهو يناظرها بخوف:ايوا
امجاد بلعت ريقها ومشت وسحبت عبايتها
ومشت طالعه
جسار:امجاد
امجاد لفت له
جسار:انتبهي
امجاد هزت راسها ونزلت
مشت بتفتح لفت للمطبخ
واخذت سكين منه وخبتها
وفتحت الباب وناظرته واقف ومبتسم
ضاري:هلا بالعروس
امجاد ماردت وهي تناظره
ضاري دخل وناظر البيت ورجع ناظرها:زوجك صاحي؟
امجاد تدري انه يتمضخر
مشت طالعه ولاردت عليه
مسك معصم يدها وسحبت يدها بقوه:بتكسرها مره ثانيه؟
ابتسم:يعني انكسرت؟ كفو علي
مشت وطلعت امجاد تتهرب منه ماتبيه يستفرد فيها
دخلت غرفة جسار وضاري وراها
ضاري:هاه تفطرون؟
جسار ناظره:بغيت شي؟
ضاري لف ناظر امجاد صاده ورجع ناظر جسار:الخميس ان شاء الله بسوي ذبيحه في استراحه وفي ناس بيجون تعرفون خوات عفاف
جسار:مو لازم انا مارح اطلع من البيت
ضاري:عيب استشير زوجتك يمكن تبي تروح
جسار لف لامجاد اللي صاده ولاردت
ابتسم جسار وهو يناظرها ساكت
وضاري صد عنها:العزيمه لكم اذا ماجيتوا شلزمتها اجل
جسار:يصير خير
ضاري:خير ان شاء الله بتجون اكيد
جسار لف وناظر امجاد ورجع ناظره:أرد لك خبر
ضاري هز راسه:أجل مانزعج العرسان عن اذنكم
طلع بعد ماناظر امجاد
لفت امجاد ومن طلع طلعت وراه
وقفت فوق وهي تناظره يقفل الباب
دخلت وناظرت جسار:عزيمه ايش يستهبل؟
جسار:ما ادري بس انا اقول لو نروح احسن
امجاد:ليش؟
جسار:ابي اكون قريب عشان يعرفون اني باقي عايش
امجاد جلست وهي تناظره:جسار انا ما احب اروح لاحد اكيد بيسألوني وانا مالي خلق
جسار:معليش تحملي عاد
امجاد تنهدت ورفعت نظرها له وهمست:عندك فلوس طيب؟
جسار:اي الضمان
امجاد زمت شفايفها:بغيت اغراض اجل مابي اروح غير عنهم
جسار:روحي طيب عادي
امجاد:متى نروح؟
جسار:نروح؟
امجاد:ايوا انا وانت؟
جسار:لا وين انا اروح مولات لاشكرا روحي لحالك
امجاد:لا تكفى جسار نروح سوا ونتفرج ونتعشى وناكل وكل شي
جسار:ما احب اخرج
امجاد:ايوا مو لان مو كل شي نحبه يصير
جسار سكت وهو يناظرها:كيفك
امجاد ابتسمت وكانها تذكرت شي:وابوك؟
جسار رفع راسه لها
امجاد:متى تزوره؟
جسار سكت بخوف انه يروح ويصير مشكله ويقابل ضاري
امجاد عقدت حواجبها:غيرت رايك؟
جسار:لأا خلاص نروح
امجاد:كويس
رجعت كملت فطورها وجسار خايف من هالفكره

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 15
قديم(ـة) 02-08-2019, 01:33 AM
r46sho r46sho غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ليه البحر ساكن عيونك للغرق


القسم الخامس عشر
….
ضاري
دخل البيت حصل سحر جالسه
ومن شافته فزت رايحه لغرفتها
جلس ولف لعفاف:شفيها؟
عفاف ماردت عليه وهي صاده
رفع حاجبه ضاري ووقف
مشى لغرفته وفتح الباب
حصل ناديه نايمه مشى وانسدح جنبها
حست فيه وفتحت عينها
ضاري:شفيك؟
ناديه:تعبانه شوي
ضاري:رجعتي طقم عفاف؟
ناديه عقدت حواجبها:ايوا
ضاري صد لقدام يفكر
ناديه:اجهز لك ثوب عشان العشاء؟
ضاري:اي بطلع انا وبجي البس وعلى طول نروح
ناديه لفت وناظرت الساعع 12 الظهر
تنهدت:اجل بقوم انا على بال
هز راسه وقفت ناديه ودخلت الحمام
ضاري لف لجواله وارسل لها"لاتنسين موعدنا"
…..
امجاد
دفته بيدينها داخله المحل
وقفت قدامه وهي تناظر الفستان:حلو؟
ضاري وهو يناظر الناس ويحس بالاختلاف
امجاد:جسار
رفع راسه وابتسم:اي حلو
امجاد ابتسمت:تمام باخذه
اخذت مقاسها وشرته
طلعت من المحل وشافت محل عطور:ندخل؟
جسار هز راسه ودخلته امجاد
كان فاضي المحل والرجال اللي يبيعون كل واحد عن رف
مشت للقسم النسائي
وبدأت تشم وتشمم جسار
شمت عطر ولفت لجسار:يا ويلي يموت شم
جسار شم العطر:حلو
امجاد:مره حلو
الرجال:هذا العطر جانا مجموعه هذا العطر النسائي معاه عطررجالي يشبه ريحته
امجاد ابتسمت:اشوفه
مد لها وشممته جسار:نشتريها؟
جسار ابتسم:ايوا
امجاد حاسبت وطلعوا
وهي تدفه:شرايك نتغدى؟
جسار:لا امجاد برجع
امجاد وقفت قدامه وجلست عند رجوله:جسار تكفى طفشت من البيت
جسار صد وهو يناظر الناس
امجاد:ماعليك بالناس
جسار نزل نظره لها
امجاد:اهم شي ننبسط
جسار مارد ووقفت امجاد تدفه
تغدوا وخلصوا ورجعوا
لفت للسواق اللي وصلهم:شكرا
ابتسم ودخلت امجاد البيت
حطته في الصاله وفصخت طرحتها:اخليك هنا؟
جسار"ويفوتني شكلك وانتي تتجهزين؟":لا
امجاد:تمام يالله بطلعك
دفته لين فوق ودخلته الغرفه
فضخت عبايتها وهو منسدح يناظرها
طلعت الاغراض اللي شرتها
شبكت الاستشوار
واستشورت شعرها وجسار يناظرها
وفيرت شعرها برضو وحطته على جنب
طلعت المكياج اللي من الكيس
همست:ما ادري ليش شريت ايلاينر على اساس اعرف ارسمه
جسار:ايلاينر؟
لفت له:تعرف ترسم؟
جسار:لا
جلست قدامه:بوريك صوره وقلدها انا ما اعرف دايم ببيت اهلي اختي تسويني
جسار ناظر الصوره في جوالها:سهل تعالي اجرب
امجاد:جسار مو تخربه
جسار هز راسه ومسك راسها وغمضت عيونها
ناظرها وابتسم ناظر الصوره وهو يحاول يقلدها
سحبه وناظره وابتسم:ِشوفي
وقفت امجاد وناظرته في المرايه:اه حمدلله
لفت له وضحكت:باقي العين الثانيه
جسار:تعالي
رسم لها العين الثانيه وناظرته وعجبها
امجاد:لقينا لك موهبه
جسار ضحك ومد لها الايلاينر
امجاد وهي تطلع الاغراض:خله عندك
ناظره جسار ودخله الدرج وقفله
بدأت تسوي لها مكياج خفيف
وخلصت وهي تناظر شكلها
لفت له:قوم تتروش عشان تلبس
هز راسه وساعدته وهو يناظر عيونها
مجرد ايلاينر ومسكره كيف حلوه ووسيعه
رفعت نظرها له:اذا خلصت نادني
جسار هز راسه ودخلته الحمام وطلعت
سوت شعرها تمام ولفت للدولاب طلعت ثوب لجسار وشماغ
وتكلمت بصوت عالي عشان يسمعها:من متى مالبست ثوب؟
جسار ضحك:منذ ولادتي
ضحكت وعلقت الثوب واخذت فستانها ولفته على يدها
تنتظره يطلع
قفلت المويه ولبس وسحب نفسه بيده وجلس على الكرسي
وقفت وناظرته يطلع
ابتسمت:كويس بروح البس واجي لك
هز راسه ومشت
دخلت الحمام ولبست فستانها وناظرت شكلها
من زماان مالبست وكشخت
من اخر مره كانت عند اهلها
ابتسمت برضا على شكلها وطلعت
ناظرها وبلع ريقه
اخذت الشماغ والثوب
وهي تفتح ازارير الثوب
ميل راسه جسار وهو يحاول يخفي توتره
تقدمت له ولبسته وقفلت ازرار ثوبه
ناظرته:اخليك تسوي الشماغ؟
هز راسه ومدته له ومشت
فتحت العطور تعطرت هي ومشت بعطر جسار
عطرته ومسحت العطر في رقبته وهو يناظرها
ابتسمت:اه ريحة الغرفه صارت حلوه
مشت وهي تناظر الساعه وجسار يناظر شكله وهو يسوي الشماغ ويناظرها واقفه على جوالها
عقدت حواجبها وهي تقرا رسالة ضاري"موعدنا؟ ذا يستبهل صدق"
جسار:كلمي السواق خل يجي
امجاد هزت راسه وهي تكلمه
وجسار يناظرها
امجاد قفلت:بلبس عبايتي
مشت ولبست عبايتها وريحة عطرها فايحه بكل مكان
سحبته وهي تنزله لتحت
ربكت السياره جنبه ولفت له:وليد ماعطاك العنوان
جسار:اعرفه
عقدت حواجبها:بيت؟
جسار:استراحة ابوي
رفت حواجبها امجاد ولفت للطريق
وقف ولفت لجسار امجاد
جسار:اسمعي
لفت له امجاد بجسمها
جسار:بتاقبلين خوات عفاف وخوات ناديه بعد وغيرهم ومعروفين هم عاد لو قالت وحده كلمه تجاهليها طيب؟
امجاد:انت بتدخل على الرجال؟
جسار:لا معاك جوا
امجاد:تتجمعون مع بعض؟
جسار:يعني نص اليوم
امجاد:طيب كثيرين؟
جسار:شوي
امجاد هزت راسها وجسار ابتسم لها يطمنها
ابتسمت امجاد:شكلك بالشماغ غير
ضحك ونزل مع السواق اللي يدفه لداخل
دخلت امجاد وناظرت الاستراحه
حوش كبير بزرع ونوافير وملعب وهم جالسين بالنص في جلسه
وقف ضاري من شافهم:ياهلا ياهلا
دخلت امجاد بارتباك وهي تناظر العيون عليها ومافي رجال الا ضاري ووليد
تقدم ضاري لجسار:هلا بالعريس
جسار مارد وهو يناظرهم
ناظرت الحريم يناظرونها امجاد
لفت لهدى واقفه واشرت لها
هدى:هلا عمري
امجاد:بغيت الحمام
هدى:ايوا من هنا
دخلت امجاد وجسار ناظرها وسحبه ضاري وجلسه جنبه
دخلت امجاد ولفت لها هدى:مكياجك مره حلو
ابتسمت بارتباك امجاد:ما بيروحون الرجال؟
هدى:الا شوي
امجاد:كويس
ناظرت شكلها ومشت طالعه
جلست جنب جسار وهي تناظرهم
لف لها جسار وهمس:اصبري جايتك العواصف
ابتسمت بضكه وصدت تناظرهم
:امجاد
لف جسار وابتسم
وامجاد ناظرتها :هلا
:اسمك امجاد مو؟
هزت راسها امجاد
:وين اهلك مطولين لين يجون؟
امجاد شدت على عبايتها وهي تناظرها وانبلع لسانها فجاه
جسار يناظرها وساكت يبي يتكلم عنها بس مايدري شيقول
امجاد وهي تخفي ارتباكها:مو جايين
ناظرت وجيه الحريم وهم يناظرونها وصدت تحاول تاخذ نفس
جسار يناظرها حس ان وجهها مصفوق ويدينها بتوتر تفركهم ببعض
ومسكينه ماتنلام كل هالانظار عليها
غمض عيونه ثواني "امدها والا لا امدها والا لا"
بتردد رفع يده ليدها ولفت له امجاد
مسك يدها وهو صاد بنظره
ناظرت يده امجاد ورفعت راسها تناظرهم
شدت على يده بارتباك وجسار ابتسم
ناظرهم ضاري ويدينهم بيد بعض:اجل كيف تزوجتوا؟ حكونا
جسار بقل صبر اخذ نفس:نصيب
ضاري:لا والله نصيبكم غير محد توقع يتزوج جسار
جسار ابتسم:ليش شفيه جسار؟
رفعت راسها امجاد لهم وناظرت عفاف تناظرها
نزلت نظرها للعقد وارتبكت اكثر
ولف لها جسار ناظرها ورجع ناظرهم
ناديه:شكل زوجتك مو متعوده على الناس
امجاد ماردت وهي تحس احترت مع ان الجو بارد
جسار اخذ نفس وصد
حس بيدها تعرق بيده
ضاري:ضيفيهم قومي
قامت ناديه وهي تصب القهوه لهم
امجاد فلتت يدها من يده واخذت الفنجان
لف جسار وناظر يدها ورجع ناظر ناديه بحده
كيف حرمته من ابسط شي مبسوط فيه
كان متنعم بحرارة يدها وجات وحرمته منها
ناظرت الفنجان امجاد وهي ساكته
وضاري يناظر ارتباكها ومبتسم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 16
قديم(ـة) 02-08-2019, 01:35 AM
r46sho r46sho غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ليه البحر ساكن عيونك للغرق


القسم السادس عشر
….
بعد كم ساعه
ضاري:هاه بنجهز احنا الشوي خذوا راحتكم
لفت امجاد لجسار اللي يناظرها
مشى ضاري وسحب جسار وجسار غمض عيونه بعصبيه
وامجاد توترت اكثر
وليد مشى ولحقهم والحريم يناظرون امجاد جالسه في طرف لحالها
ناديه:حبيبتي فصخي عبايتك عادي
امجاد فصخت عبايتها وجلست وهي صاده
ام سلمان:كأني اعرفها؟
بلعت ريقها امجاد
ناديه لفت:اي امي هذا اللي كانت تشتغل عندك
ام سلمان:اي تذكرتها
امجاد وهي تحسها نقطه وتنفجر ظغطت علي يدها
عفاف:اي الشغل مو عيب
امجاد ماردت
ام سلمان:قلتي لي ماعندك اهل صح؟
ناديه ابتسمت:اي يمه
ام سلمان:الله المستعان
امجاد نزلت نظرها وهي تحس بحرارة دموعهها في محاجر عيونها
….
جسار
ناظرهم يجهزون الشوي
وهو جالس
نزل نظره ليده وهو يحس باقي بعرق يدها
رفع عيونه وناظرهم اذا يشوفونه او لا
محد منتبه عليه ومشغولين
ابتسم ورفع يده وشمها وبلع ريقه
حتى في اطراف اصابعه عطرها موجود
ضغط على يدها وقبضها مايبي شي ياخذ منه الريحه
لف ضاري له:هاه مبسوط؟
جسار:حمدلله
ضاري ابتسم وغمز له:ماشيه امورك؟
جسار هز راسه ووليد يناظره بضيق
هو وجسار متحملين ضاري عشان مايضيعون مايبون يخسرون حقهم
…..
امجاد
وقفت
ومشت ودخلت جوا وهي تمشي للحمام
دخلت الحمام وقفلت الباب
وهي تهف على عيونها:لا تبكين لا تبكين
حست بغصتها بنص حلقها سكين بس لو بكت بان عليها
اخذت نفس تهدي نفسها وطلعت
ناظرت ناديه تستناها عند الحمام
بلعت ريقها ومشت عند المرايه تعدل شكلها
ناديه:فتسانك حلو ماشاء الله
ابتسمت لها ببرود امجاد ولاتكملت
ناديه:طلعتي فنانه وربي وعرفتي على مين تلعبين
اخذت نفس امجاد ولفت:نعم؟
ناديه ضحكت:مسكين جسار انضحك عليه
امجاد:محد انضحك عليه
ناديه همست:شيبي فيك بالله؟
امجاد ماردت وهي تناظرها
ناديه:مستحيل جسار ينضحك عليه بالهسهوله الا اذا كان وراكم لعبه انتي واياه
امجاد:كل اللي قلتيه مايهمني
ناديه:لا يهمك لاني انا اللي فتحت لك مجال
قربت منها وناظرتها:انا اللي شغلتك ولميتك من بيتي امي خدامه
امجاد وهي تحس مي قادره تتحمل مشت طالعه
سحبتها ناديه وناظرتها:ولعبتك علي يوم قلتي لجسار يكلمني ويقول ان ضاري يخونني معاك ما مشت زي توقعاتك
عقدت حواجبها امجاد وناظرتها:جسار كلمك؟
ناديه ضحكت:اممم ما شاء الله وتعرفين تمثلين؟
امجاد بقل صبر:زوجك حقير ومريض اكيد زوجته زيه
ناديه دفتها بقوه:اعرفي مع مين تتكلمين سامعه
امجاد تقدمت لها:انتي زوجة ضاري ولد عبدالله وانا زوجة اخوه جسار كلنا سوا حبيبتي
مشت بتطلع ولفت لها:واذا من مصدقه كلامي اسألي زوجك شكان يسوي ذاك اليوم في الشقه؟
مشت تاركتها وناديه بدأت تسترجع السالفه
بلعت ريقها وطلعت ولحقت امجاد
….
جسار
لف لوليد واشر له
مشى له وليد وجلس جنبه:هلا
جسار:ضاري وراه بلا تعرف وش يسوي
وليد:لا حتى انا مخوفني
جسار لف وناظر ضاري يهف على الاكل
رجع ناظروليد:بدخل جوا
وليد هز راسه ومشى دفه
وضاري يناظرهم رايحين
وليد وقف:ادخل؟
لفت عليه عفاف:تعال وليد
دخل وهو يدف جسار
ناظرهم جسار وماحصل امجاد
تلفتت ولاحصل ناديه
وليد جا بيدفه:بدخل داخل
وليد:اساعدك؟
جسار هز راسه بالنفي وهو يدف نفسه بيدينه
دخل داخل وهو يناظر حوله
ناظر امجاد قدام مرايه وكأنها تمسح عيونها
تقدم لها ولفت له تناظره
وقف قدامها وهو يناظرها واقفه
ظلت تناظره ثواني وهمست:خلنا نروح
جسار:صار شي؟
امجاد بصعوبه بلعت ريقها
وجلست عند ركبه وبصوت مخنوق:قاعدين يضغطون علي ماني قادره
جسار ساكت وهو يناظره
مسكتت رقبتها امجاد:مخنوقه منهم وما ابغى ابكي عشان مايشوفوني
جسار ناظر عيونها حمراء وصوتها مخنوق همس:وليش تبكين؟ مايستاهلون دموعك
امجاد ماقدرت وحست انها انفجرت ونزلت دموعها:مخنوقه جسار من جهه اهلي ومن جهه همي ومن جهه شغلي اللي ذلني تعبت خلاص
رجف صوتها ولاقدرت تكمل
جسار تنهد وهو يناظر تمسح دموعها
كملت:تعبت جسار خلاص ضغطوا علي
جسار بتردد وهو يناظرها همس:لاتبكين عشانهم
رفعت راسها امجاد:ابكي عشاني انا من حياتي
جسار رفع يدينه لها وسحبها بقوه لحظنه
امجاد عضت شفتها وبكت بصوت منخفض وهي شاده عليه
حاسه انها مخنوقه مي قادره تتنفس
وجسار من ذي اللحظه انولد من جديد ماينحكى شعوره
ريحتها وشعرها حرارة جسمها ونبضها
كل شي يحس فيه حلو
غمض عيونه وهو شاد عليها
امجاد:تكفى خل نروح ما ابيهم
جسار وهو شاد عليها همس بانزعاج:اوشش
رجع غمض عيونه وهو ضاغط عليها بيدينه
….
ضاري دخل وهو ياكل لقمه صغيره:هاه وين العرسان؟
عفاف:داخل
ضاري لف لداخل ورجع ناظر عفاف
مشت عفاف معاه وضاري وراه ياكل لقمته
وقفت عند الباب ومن ناظرتهم لفت لضاري
اللي نزل لقمته من يده
ضحكت عفاف ورجعت ناظرتهم:اثاريهم صدق بينهم شي
ضاري وهو يناظرهم من بعيد:وين بينهم شي تحصلينهم يمثلون على بعض
عفاف لفت له:طالع محد يدري عن شي ضامين بعض ولادارين عن شي تقولي يمثلون
ضاري مارد وهو يناظرهم بلع ريقه ولفت عفاف:امش بالله
مشت تاركته يناظرهم
...
بعدت عنه امجاد وجلست عند رجوله وهي تمسح عيونها:بكيت مع اني مابغيت ابكي
جسار ابتسم:وخربتي اللي رسمته لك
ضحكت من بين دموعها:يالله عادي اصلا ماكان عاجبني
ضحك جسار:لا يا شيخه
ناظرته بهدوء امجاد:نروح؟
جسار هز راسه
وامجاد وقفت واخذت عبايتها ولبستها وطلعت وهي تدفه
لفوا لهم وجسار تكلم:احنا بنمشي
ضحكت ناديه وضاري ناظرهم:وين تمشون والعشاء عشاكم؟
جسار:تعبان وبروح البيت
وليد لف لضاري اللي ساكت ويناظرهم
وقف ومشى :عنك مرت اخوي
بعدت امجاد ووليد دف جسار برا
وامجاد طلعت وراه
دخله السياره وليد وجسار ابتسم:مشكور
وليد ابتسم له:ولو مشكور
قفل الباب وحرك السواق
وامجاد لفت للطريق وسكتت
وجسار لف للطريق وابتسم ابتسامه هاديه
"ليتك دايم مضغوطه دام رضاك حظني"
اخذ نفس ولف يناظرها رجع صد
….
ناديه
لفت لضاري اللي ساهي وهمست:شفيك؟
ضاري لف لها:شفتهم حاظنين بعض داخل
ناديه:طيب؟
ضاري:معناته صدق بغاها ولاببينهم لعبه
ناديه:مو معناته حاظنين بعض يعني ما وراهم بلا وبعدين اكبر بلا هذي امجاد رجعت فتحت سالفة الشقه لاوتقول انك كنت صدق بتعتدي عليها
لف ضاري بصدمه وناظرها
ناديه ناظرت ملامحه:ِشفيك؟ ادري فيها كذابه
ضاري مادر وصد لقدام ساهي
….
جسار
انسدح وناظرها تغطيه
مشت وهي تنزل الحلق من اذنها على الرف جنبه:بتروش واجي انام احسني وصخه
جسار هز راسه ومشت اخذت منشفتها ودخلت
لف وناظر الحلق واخذ فردة منه وهو يناظره بيدينه
ابتسم وفتح الدرج وحطه مع باقي الاغراض
دقايق وطلعت وهي تنشف شعرها بهدوء
جلست على الكنب وناظرته:بكره بتروح لابوك؟
جسار عقد حواجبه من تذكر:بكره؟
امجاد:بكيفك
جسار هز راسه :طيب نروح له
انسدحت امجاد وغمض عيونها واخذت نفس:اه
ناظرها جسار وميل راسه يناظرها
لفت له تناظره:بطفي النور
جسار انقهر يبي يشوفها زين اه لو بيده يناظرها وهي نايمه
ما امداه يناظرها الا وطفت النور
تافف وانسدح زين وتغطى وغمض عيونه
رفع يده لانفه وابتسم وهو يشم باطن كفه
….
يوم جديد
صحيت ونزلت تحت
سوت فطور وحطته بالصاله
وطلعت فوق لغرفته
فتحت الباب ومشت له
همست وهي تصحيه:جسار
انتظرت ثواني ونادته:جسار
فتح عينه ومن ناظرها ابتسم
امجاد:يالله قوم الفطور تحت
جسار رفع يدينه وامجاد مسكته ورفعته على الكرسي
ومشت فيه للحمام وانتظرت عند الباب
طلع ومشت بتنزله مع الدرج بهدوء:لازم نلقى حل
جسار:يبي لنا مصعد
نزلته امجاد ومشت فيه للصاله
جسار:مع ان صرتي متمرسه
ضحكت امجاد وجلست:اكلم وليد اخوك يسوي مصعد؟
جسار:انا اكلمه
امجاد هزت راسها وجلست
مدت له كوبه وبدأت تاكل وهي تناظر التليفزيون
لفت له من تذكرت:بعد العصر نروح لابوك
هز راسه جسار وامجاد كملت تاكل وجسار ياكل جنبها
….
ضاري
عفاف:بيجون اليوم
ضاري:كيفكم
وليد:اذا عندك شغل انا موجود
ضاري:لا جايين يخطبون اختي لازم اكون موجود
عفاف:ضاري لا تخرب شي خل اختك تتزوج
ضاري:مابسوي شي
ناديه:لا وش بيسوي مثلا
ضاري ماتكلم وهو من امس يفكر بجسار وامجاد
غريب امرهم وراهم شي بس مايدري ليش
….
جسار
دفته امجاد في الممر وسالت عن غرفة ابوه
مشت فيه ووقفت عند غرفته عن الزجاج
ناظره جسار وبلع ريقه وهو يناظره
وامجاد عاقده حواجبها تناظره
كان منسدح ولايدري عن شي يالله لو يدري ان عياله يبون موته
لف جسار للمرض اللي جا:امر
جسار:كيف ابوي؟
الممرض:انت ولده؟ اخو ضاري؟
جسار:ضاري؟ اي انا ولده
الممرض ابتسم:لا ابوك ان شاء الله بيصحى
جسار بصدمه ناظره:كيف يعني؟
الممرض:ابوك بدأ يحرك اطرافه ويستجيب
جسار بلع ريقه ولف له يناظره
الممرض:ضاري اخوك فرح بالخبر غريبه ماعلمكم
جسار لف وناظر امجاد ورجع ناظر ابوه
الممرض:عن اذنكم
مشى وامجاد لفت لجسار تناظره:بيصحى ابوك ويعطيك حقك ويسوي لك العمليه بدون تعب
جسار:مارح يصحى ابوي صدقيني يقولك ضاري يدري وماعلمنا معناته يبي يغطي على الموضوع
امجاد جلست عند ركب جسار:جسار مارح يذبحه في المستشفى تستهبل؟
جسارلف لها:بيموت وقولي جسار قال
تنهدت امجاد ولفت لابوه بحزن على حاله
جسار:خل نمشي
امجاد:جسار
لف لها ناظرها
امجاد:امك مابتزورها بعد؟
جسار بلع ريقه:مابي اشوفها بذي الحاله
امجاد:مكنها تحسنت
جسار رفع نظره لامجاد وهز راسه
ابتسمت امجاد ومشت للقسم اللي فوق
دخلت الغرفه الخاصه فيها
ومن ناظرها جسار امتلت الدموع بعيونه
لفت لهم وناظرتهم وهي عاقده حواجبهم
الممرضه جنبها:شوفي احلام هذا ولدك وزوجته معاه
احلام لفت للممرضه:ولدي؟
لفت وقالت بلهفه:جسار
ابتسم جسار ومشى بالكرسي لين عندها
ناظرته احلام:تخرجت من المتوسطه؟
جسار مسك يدها وباسها ودموعه تنزل على خده
احلام:شفيك تبكي؟ ابوك ضربك كاالعاده؟
جسار رفع راسه لها:َضربني بقوه
احلام حظنته وهي تسمي عليه
جسار بكى بحظنها وهو يشم ريحتها مشتاق لها
الممرضه لفت لامجاد ومشت لها ووقفت جنبها:انتي زوجته مو؟
امجاد هزت راسها
الممرضه:امه وضعها مايخوف تقدر تسكن ببيتكم وهي اصلا في تحسن جدا ومع ولدها اكيد وحده بوحده تتحسن اكثر
امجاد لفت لجسار اللي يناظرهم
جسار لف لامه:امي اخذك معاي؟
احلام:اي طفشت هنا
جسار لف للممرضه:تمام
الممرضه ابتسمت ومشت طالعه
جسار ناظر امه:امي شوفي من جايب لك؟
احلام لفت لامجاد:من؟
جسار:زوجتي
ابتسمت امجاد لها:شلونك خاله؟
احلام:تعالي اسلم عليك
سلمت عليها وجسار مبتسم يناظرهم
احلام:ريحتك تشبه ريحة ولدي
ابتسمت امجاد وجلست جنبها
احلام:شفيك قاعد على كرسي؟
جسار بضيق:تعبان ما اقدر امشي على رجولي
احلام:متورمه من السباحه قلت لك ياجسار لاتسبح كثير
امجاد لفت لجسار:كنت تسبح؟
احلام:اي كان في معهد سباحه ماشفتي ولدي يا..
لفت وعقدت حواجبها:شسمك؟
امجاد بابتسامه:امجاد
احلام:اي ماشفتيه يا امجاد كيف سباح ولدي
ناظرته امجاد وهمست:بيرجع يسبح ان شاء الله
ناظر امه بضيق:امي باخذك معي بيتي عندي انا وامجاد
احلام:وبيتنا طيب؟
جسار:بعناه مانبيه بيتجين عندي
دخلت الممرضه:الاوراق حاهزه بس نحتاج توقيعك
جسار هز راسه وطلع مع الممرضه
وامجاد ظلت عن احلام
لفت لها وتكت بيدها على ركبتها:خاله مين دخلك هنا؟
احلام بضيق:ضاري الكلب وهذيك شسمها ياربي شسمها حرمة عبدالله الثانيه
امجاد:قصدك عفاف؟
احلام:اي هي الله ياخذها
امجاد تنهدت:محد يزورك؟
احلام:تجيني المجنونه عفاف بس ما اخليها تدخل علي
امجاد:وجسار ماقد جاك؟
احلام:لا من زمان ماشفته
امجاد ابتسمت:الحين بتعيشين معاه خلاص
احلام لفت لجسار من دخل يدف نفسه:امي يالله بنروح
احلام وقفت وساعدتها الممرضه تلبس عبايتها
وجسار يناظرها مبتسم
امجاد دفت عربيته برجلها بشويش:انسحب علي يعني؟
لف جسار وابتسم:افا والله
ابتسمت امجاد ومشت فيه رايحه
واحلام تمشي وراهم مع الممرضه

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 17
قديم(ـة) 04-08-2019, 03:42 AM
r46sho r46sho غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ليه البحر ساكن عيونك للغرق


القسم السابع عشر
….
ضاري
وقف عند غرفة ابوه وهو يناظره
جاه الممرض:اهلين استاذ ضاري شلونك؟
ضاري ابتسم:حمدلله تمام
الممرض:اليوم كل العايله زارته ماشاءالله مبسوطين بقومته
ضاري لف له وميل راسه:من جاه؟
الممرض:اخوك مقعد مع زوجته اتوقع
ضاري ابتسم:جسار اسمه جسار
الممرض:من قلت له ابوك بيقوم فرح والله بان عليه
ضاري هز راسه:قلت له؟
الممرض هز راسه :انا بروح عندي شغل عن اذنك
ضاري لف له وهو رايح وهمس:لابارك الله فيك
حك دقنه ضاري:بدايتها كذا ياجسار
مشى وطلع من المستشفى

جسار
لف لامه اول مادخلت:عجبك البيت؟
احلام:ماشاء الله متى شريته
جسار:اسكان جاني من الدوله
احلام وهي تناظر حولها
قفلت الباب امجاد وفصخت عبايتها وجلست
لفت احلام لها:في مطبخ؟
امجاد:اي خاله في
احلام:اي زين عشان اطبخ لك العريكه اعرف تحبها
ابتسم جسار لها مشتاق لها ولطبخها ولصوتها وكل شي
احلام جلست جنب امجاد وجسار تقدم لهم بكرسيه
امجاد:خاله غرفتنا تطل على البحر
احلام:ماشاء الله صدق؟
جسار:اي وانت لك غرفه ترتبها امجاد وت..
سكت ولف ناظر امجاد
امجاد ابتسمت:عادي ارتبها لك
وقفت ومشت لفوق
وجسار حس انه غلط هي مي شغاله يوم امرها
تنهد وهو يناظره طالعه
احلام:وذا وش؟
جسار لف:هذا تليفزيون اشغله لك؟
احلام هزت راسها وجسار شغله وكل دقيقه يلف ويناظر مكان امجاد
نزلت امجاد:خاله تعالي شوفي غرفتك
مشت احلام وطلعت فوق
وامجاد جات بتدف جسار
مسك يدها وناظرته امجاد
جسار سحبها لقدام وجلسها عند رجوله:زعلتي؟
امجادعقدت حواجبها:على ايش؟
جسار:اني امرتك ولا استشرتك قلت تنظفين غرفة امي
امجاد عقدت حواجبها بضحكه:جسار ما امرتني ترا عادي ومتعوده اصلا ماحسيت بالفرق طول عمري انظف بس
جسار:اي بس الحين غير انتي زوجتي منتي شغاله
امجاد بلعت ريقها وابتسمت:عادي مازعلت لاتشيل هم
ابتسم لها وفلتت يدها امجاد بتوتر ودفته
وجسار يناظر يده وتنهد
طلعت لفوق وجلسوا في غرفة احلام
جسار منسدح وحاط راسه على رجلها واحلام تسولف
نصه مفهوم ونصه مو مفهوم
وامجاد سرحانه وتناظرهم
نزلت نظرها لجسار ناظرت ابتسامته كيف حلوه
ابتسمت وهي تتأمله لاول مره تشوفه كذا مبسوط وملامحه فرحانه
اول مره تشوف ملامحه بوضوح
عقدت حواجبها وهي تناظر تفاصيل وجهه
ضحك وابتسمت وهي ماتدري شالسالفه
لف لها جسار ومن ناظرها تناظره ابتسم
صدت بنظرها امجاد ورجعت شعرها ورا اذنها
ابتسم جسار وناظر امه اللي تسولف
….
ضاري
دخل معصب وناظر لوليد:اخوك وش وراه؟
وليد عقد حواجبه:بسم الله شفيك؟
ضاري:جسار كان يزور ابوي قبل شوي وش وراه قوول؟
وليد بلع ريقه:شدراني شوراه
عفاف:جسار زار ابوك؟
ضاري:زاره مع زوجته حبيبة القلب
ناديه:خل يزوره طيب وش بيقوم ابوك لاشم ريحته؟
ضاري بلع ريقه:ابوي يحرك اطرافه ترا
جمدت ملامح عفاف ووليد وقف مصدوم يناظره
ناديه بخوف:نعم؟
هدى وهي تناظر وجيههم ابتسمت اخيرا بيصحى ويعقلهم
ضاري:بالكثير شهرين ويقوم
عفاف:مو بيكفه سو اي شي ضاري اي شي
ضاري ناظر وليد:وليد اللي بيسوي
وليد بلع ريقه وهو يناظرهم
عفاف:وليد ماله دخل
ضاري:لا والله طلع ولدك من السالفه وورطيني خليه ياخذ الفلوس على صحن من ذهب
وليد:ضاري انت تعرفني انا ما اعرف لشي
ضاري:تتعلم كله كم جهاز تفصله وخلاص
شهقت ناديهه:ياويلي بتذبحونه
ضاري:اوووشش سحر لاتدري اعرفها تعلم سلمان الاخ مابي احد يدري غيرنا
وليد بلع ريقه:ضاري خله يمكن يموت لحاله
ضاري:18 سنه ياحمار لين متى نستنى؟
عفاف لفت وناظرت وليد بخوف:كيف يفصل اجهزه مافهمت
ضاري:انا اتصرف معاه بس الموضوع لحد يدري عنه الا احنا
هزت راسها عفاف وضاري ناظر وليد:لا كلمتك تعال لي
هز راسه وليد وطلع لغرفته ضاري
….
جسار
انسدح على السرير وغطته امجاد
جسار:امي فرحت صح؟
امجاد جلست قدامه:ايوا باين عليها
جسار:ضاري رح ياخذ جزاه باللي سواه بامي
امجاد سكتت ونزلت نظرها ليده تلعب فيها:جسار
رفع نظره لها
امجاد:الحين لو صحى ابوك انا مابيكون لي فايده وو
سكتت ورفعت راسه له
جسار:مارح يصحى ابوي وبتظلين عندي ولو اظطر انا اذبح ابوي
ضحكت امجاد:تستهبل؟
جسار ابتسم:انتي تقولين مامني فايده اذا صحى ابوي منتي رايحه امجاد سامعه؟
امجاد ناظرته وهزت راسها
….
ضاري
لف لوليد:شوف زين وانتبه
وليد وهو يناظر ابوه قدامه
ضاري:لا تخاف ياورع انا بتكفل بتسجيلات الكاميرا
وليد بلع ريقه:َضاري ليش انت اللي تسوي؟
ضاري:مو يحمار انا شغلي مسوؤليه ورشوه برشي مستشفى انا وانت بسيطه تقطع سلك والا وريد
وليد:متى طيب؟
ضاري:بشوف واكلمك الحين شفت غرفته خلاص عرفت اللي يصير؟
وليد هز راسه بتوتر
وضاري مشى وطلع من المستشفى ووليد وراه
….
جسار
صحى من النوم
وتلفتت ماحصلها
استعدل بجلسته واخذ نفس وهو مغمض عيونه
فتح عيونه وحصلها متكتفه وتناظره مبتسمه
ابتسم:شفيك؟
امجاد مشت له:طولت بالنومه كنت جايه اصحيك
جسار:يوه راحت علي كان فتحت عيني عليك
ابتسمت امجاد وتقدمت له ورفعته تقومه للحمام
جسار لف لها:متى اوقف على رجولي
ابتسمت امجاد وحطت عند الحمام:ان شاء الله قريب
مشت وتركته وطلعت
مشت لغرفة احلام
فتحتها وطلت حصلتها تناظر مع البلكونه:خاله
لفت لها:شوفي يطل على البحر ليش محد قال لي؟
امجاد ابتسمت:قلنا لك
احلام:وين جسار؟
امجاد:في الحمام
احلام مشت رايحه له وامجاد جلست وتركتهم لحالهم
دخلت احلام الغرفه وناظرت البطانيه على الكنبه
مشت للحمام وناظرته يخرج
ابتسم من شافها:جعلي ما انحرم من الوجه ذا
ابتسمت احلام:وينك طولت بالنومه؟
جسار:مانمت زين امس
احلام:أي اللي يخلي زوجته تنام على كنبه مابيرتاح
ابتسم جسار ومشى لسريره:تدرين لو بيدي نامت في حظني
احلام عضت شفتها وهي تناظره
ضحك ولف خاف تكون موجوده:والله
احلام:ليتها تسمعك
جسار لف لها:وينها؟
احلام مشت وطلت مع الباب:أمجاااد
لفت له وابتسمت:الحين تجيك
دخلت وناظرتهم:هلا
احلام:جسار يسأل عنك
امجاد عقدت حواجبها:تبي تنزل؟
جسار هز راسه وامجاد مشت له ودفته واحلام تناظر جسار بضحكه
نزلته لتحت وحطته على الكنب وهي تتكلم:بكلم وليد
جسار هز راسه وامجاد مشت وطلعت لفوق
وجسار يناظرها لين اختفت عن عيونه
احلام:سويت لك شكشوكه
ابتسم ولف لها:ما انحرم
امجاد جلست على السرير بعد مارتبته وعطرته
دقت على وليد وهي تنتظره يرد
رد بنرة توتر:هلا الو
عقدت حواجبها:وليد؟
وليد:أيوا
امجاد:انا امجاد بغيتك بموضوع عادي تجي للبيت
وليد:موضوع ايش؟
امجاد:مصعد بنركب لجسار مصعد
وليد اخذ نفس:تمام شوي واجي
امجاد قفلت جوالها ومشت
وقفت عند المرايه وهي تناظر شكلها
اخذت نفس وتنهدت ونزلت تحت
….
وليد
دق الباب وفتحت له امجاد:هلا وليد حياك
دخل وليد وجمد محله يناظر احلام جالسه جنب جسار
امجاد ناظرته وعقدت حواجبها:مابتسلم على خالتك؟
تقدم وليد لهم:خاله؟ من طلعك؟
جسار:انا امي بتعيش معاي
احلام:هذا ولد المجنونه ماغيرها؟
وليد بلع ريقه لو يدري ضاري يمكن يصير شي كبير
جسار:تعال اجلس حياك
جلس وليد وامجادجلست قدامهم
جسار:اسمع يبي لي مصعد انا هنا شوف مقاول او اي احد يتصرف
وليد تلفتت:طيب بجيب واحد واشوف
احلام:جاك عيال انت؟
وليد:انا؟ لا مافي نصيب
احلام صدت عنه بكره عظيم له ولامه
وليد لف لجسار وهمس:صاحي انت؟ ضاري مابيخليك
جسار:شدخله امي انا محد له دخل
وليد بلع ريقه بتوتر:انت رحت لابوي؟
جسار عقد حواجبها:من قالك؟
وليد:ضاري
جسار بلل شفايفه بتفكير:يعني يدري ان ابوي بيقوم؟
وليد اخذ نفس وهمس له:جسار ادري ان اللي بسويه غلط بس لو صار لي شي زوجتي واللي ببطنها بامانتك
عقد حواجبه جسار بخوف:شبتسوي؟
وليد:مو مهم المهم ان هدى باقي حامل وخايف ان ضاري يعرف انا توقعت انها اجهضته بس خبت عني وبالصدفه عرفت ولاتدري اني عرفت وما ابيها تدري عشان لا انجبر اطيح الولد
جسار وهو يناظرها رفع يده ومسك يده:وليد لا تسوي شي تندم عليه مو مجبور ترضي ضاري عشان فلوس
وليد:مو هذا موضوعنا اهم شي انتبه لولدي تكفى جسار
جسار بلع ريقه بخوف على وليد:ابشر وطمني انت تكفى
هز راسه وليد ووقف:يالله عن اذنكم
طلع ولفت احلام:شفيه يهمس لك؟
وليد:ِشغل
امجاد ناظرته وعقدت حواجبها
احلام:بجيب شاهي لنا ابي اجلس اسولف معاك
ابتسم جسار ومشت احلام
واختفت ابتسامته وسرح
مشت امجاد وجلست جنبه:شفيك؟ شقال وليد؟
جسار همس:ضاري ناوي على وليد خايف عليه
امجاد بخوف ناظرته:ليشِ؟
جسار:زوجة وليد حامل ولايبي احد يدري تكفين امجاد ساعديها
امجاد هزت راسها بخوف
جسار:امني على زوجته وولده كأنه مودعني
امجاد:مابيصير شي ان شاء الله
جسار تنهد وصد اول ماجات احلام

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 18
قديم(ـة) 04-08-2019, 03:43 AM
r46sho r46sho غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ليه البحر ساكن عيونك للغرق


القسم الثامن عشر
…..
وليد
دخل غرفته وناظرها وابتسم
تكى على الباب يناظرها منسدحه والكتاب بيدها
هدى ابتسمت:ِفيك؟
تقدم لها وانسدح جنبها:اتأملك
هدى ابتسمت:انتبه على نفسك وليد
وليد بلع ريقه:هدى سامحيني تكفين
هدى بخوف جلست:وليد بسم الله شذا الكلام؟
وليد ابتسم:انتبهي انتي على نفسك وعلى ولدي
بلعت ريقها هدى وهمست:كيف عرفت؟
وليد رفع كتوفه:عرفت ومشى الحال اهم شي يقوم بالسلامه
هدى بخوف:وليد لحد يدري تكفى مابي اخسره
وليد ابتسم ومسك يدينها:وعد ان شاء الله هالولد بيتربى بعزك وعزي
هدى ابتسمت وعضت شفتها ونزلت دموعها:وليد تكفى خلك جنبي
وليد ابتسم:لاتخافين كل اللي بسويه اني بقص سلك وبس وضاري بيهتم بالكاميرات
هدى اخذت نفس بخوف:تمام قوم جهز نفسك عشان الضيوف جايين لاختك
ابتسم وليد وباس خدها ومشى للحمام
وهدى تناظر مكانه وهمست:استودعتك الله
….
امجاد:لأا جسار لا مابي اروح لهم
جسار:وليد يقول ان المصعد يبي له كذا يوم واصلا فرصه عشان اعرف خطط ضاري
امجاد جلست قدامه:جسار مابي اروح لهم ما ارتاح ياخي كيف بنام
جسار اخذ نفس:أمجاد صيري قويه شوي وتجاهلي الكلام اكثر من اللي جاني قالوا معاق وولد مجنونه وكل شي
امجاد بتوتر:جسار اخاف يصير شي
جسار:مابيصير شي لاتخافين
امجاد اخذت نفس:طيب وامك؟
جسار:معانا وين تروح يعني؟
امجاد بخوف:طيب
جسار:لا تخافين مابيصير شي
هزت راسها امجاد ولاردت
….
ضاري
ناظر وليد:نعم؟
وليد:بيجلس كم يوم بيجون عمال ببيته
عفاف:بيتنا مستشفى بنشيل معاقين حنا؟
وليد بلع ريقه:وخالتي احلام معاه
وقف ضاري وهو يناظره:مين؟
وليد:احلام امه
عفاف بصدمه:من؟
وليد:يقول هو اللي طلعها
ضاري بلع ريقه جسار بدأ يصحى ويطلع له حس لازم يتصرف بسرعه
لف لوليد:اسمع ثواني وادق عليك وجهز نفسك طيب؟
وليد بلع ريقه وهز راسه
مشى ضاري طالع ووقف وهو يناظر جسار نازل من السياره والسواق يساعده
ابتسم جسار له يبي يغيضه وضاري بلع ريقه وهو يناظر احلام
مشى بسرعه وركب سيارته وحرك
جسار همس:جبان
دفته امجاد ودخلت البيت بخوف
لفت لهم عفاف وتكتفت وهي تناظرهم:بيجينا ضيوف
جسار:ألله يحيك
عفاف:اطلعوا غرفه بعيده انت وامك
احلام:قطع الله ذا الوجه
امجاد هسمت:خلاص خاله
احلام:بيتي ذا انا لي حق اسكن فيه بعد
عفاف تكتفت:حلوه ذي مابقى الا مجنونه تتحكم فينا
جسار:احترمي نفسك كلها كم يوم ونطلع عديها على خير
عفاف صدت وجسار لف لامه:أمي اطلع غرفتك وانا بدخل تحت اقرب لي
احلام مشت وهي تناظر عفاف بحقد ناويه عليها
جسار لف لامجاد ودفته امجاد لغرفه تحت
دخلت وقفلت الباب واخذت نفس:الله يستر
جسار لف وناظرها سرحانه:امجاد
لفت له ناظرته
جسار:لاتخافين مو صاير شي
امجاد:اختك اليوم بيتجمعون لها حريم اكيد ومابي اطلع لهم
جسار:ليش شناقصك اطلعي امجاد لين متى بتخافين منهم؟
امجاد وقفت وهي تناظره:ناقصني اهل جسار اهل تدري وش معنى اهل
جسار سكت ثواني وهمس:يعني ما كان انحديت وتزوجت معاق؟
امجاد اخذت نفس وهمست:ماكان قصدي كذا
جسار نزل راسه:امجاد بنسدح اذا ممكن
امجاد تقدمت له وجلست عند رجوله:جسار لا تضغط علي انت بعد تدري انك مو معاق وانك بتقوم على رجولك ليش تقول ذا الكلام
جسار ابتسم:متفائله ماشاءالله امشي؟
امجاد:اي تمشي مو ناقصك شي
جسار وهو يناظرها:وانتي وين تكونين ذاك الوقت؟
بلعت ريقها امجاد وهي تناظره وعيونها بعيونه
وقفت بسرعه بارتباك وساعدته ينسدح
تلفتت وناظرت حولها الغرفه صغيره مره والسرير اصغر مافي مكان تنام فيه
همست وهي تغطيه:يمكن انام عند امك
جسار:ليش؟
امجاد:مافي مكان هنا
سكت جسار وعض شفته بغضب من ذي السالفه
امجاد مشت وجلست على طرف السرير
وجسار يناظرها بهدوء ويفكر
يبي حل ينقذه يبيها تكون جنبه اليوم مايبي ريحتها تغيب عنه
بس كيف؟
….
ضاري
ناظر الفلوس الرجال وهمس:لا تدخلني مشاكل
ضاري:ابوي هذا انت مالك شغل بس خذ الفلوس وسو اللي قلتلك عليه
الرجال اخذ الفلوس بخوف
ضاري لف وطلع جواله
اتصل على وليد كذا مره ولارد
تافف ورجع دق:وين ذا الحمار؟
لف وهمس:بشوف شالسالفه واجي
طلع بسرعه ضاري
خلاص ناويها اليوم ياخذ فلوسه ويهرب لمكان بعيد
دق على وليد في الطريق كذا مره ولارد
وقف وناظر السيارات وتافف
نسي موضوع اخته سحر
نزل وناظر وليد بالمجلس
وقف وليد ومشى له:ضاري الرجال جو وماقدرت ارد عليك
تافف ضاري:هذا وقتهم؟
وليد:شسويت؟
ضاري:كل شي جاهز بكره نخلص كل شي سامع؟
وليد هز راسه ولف للرجال
دخل ضاري وهو يناظر سلمان بحده
….
لف جسار وناظرها تطلع من الحمام بملل وترجع تدخله
تنتظر الليل يجي عشان تروح لاحلام
لف جسار وناظر الابجوره جنبه
تنهد يفكر كيف يأذي نفسه
رفع يده اول مالفت امجاد
ضغط على اللمبه بقوه وهو يحس بحرارتها لين ما انكسرت
لفت بسرعه بخوف امجاد ومشت له:جسار
جسار بألم همس:الله ياخذ الحاجه
امجاد وهي تناظر الدم ارتبكت:بنادي احد جسار دقيقه
طلعت بسرعه تمشي تدور احد سمعت صوت الحريم بالمجلس
تاففت وطلعت جوالها بتتصل على وليد
لفت لصوت:عسى ماشر
رفعت راسها امجاد:الله جابك ساعديني بالله
هدى مشت معاها بسرعه ودخلت وانصدمت:جسار شصار لك؟
جسار مغمض عيونه وهو ماسك يده
امجاد:ما ادري كيف انكسرت اللمبه ساعديني تكفين
هدى:طيب جيبي شاش بسرعه
امجاد مشت وهي تدور في الغرفه:ماحصلت
هدى تنهدت:بطلع اجيب واجي حاول تغطين يده
امجاد بخوف جلست وهي ماسكه يد جسار
ويدها ترجف بخوف من كمية الدم
ماتدري شتسوي نفخت عليه وناظرها جسار ومن بين الالم اللي يحسه ضحك
رفعت راسها امجاد:شفيك؟
جسار:ليش تنفخين؟
امجاد:خايفه شسوي يوجعك؟
جسار :شوي
دخلت هدى وغطت يده ونضفتها وامجاد تناظرها
هدى ناظرته:انتبه جسار مره ثانيه
هز راسه وهدى لفت لامجاد:يالله اخليكم
امجاد:ِشكرا
هدى ابتسمت:ولو
لفت امجاد اول ماقفلت الباب هدى
ناظرت جسار وتنهدت:شودا يدك للابجوره؟
جسار رفع كتوفه وهو مبتسم
امجاد:تحب تثبت وجودك صح؟ لدرجة تأذي نفسك عشان انتبه لك
جسار:قلت مابي انام لحالي
امجاد بلعت ريقها وابتسمت:مجنون
وقفت ومشت ودخلت الحمام
كل مالها تحس بضيق اكثر عليه
كل مالها تصير قريبه منه اكثر وصعب عليها الفراق بعدين
تعرف نفسها ضعيفه في الفراق
….
ضاري
ناظر سلمان يدخل وهو مبتسم بعد ماشاف سحر
تافف ينتظرهم يروحون
طلعوا ووقف ضاري وناظر وليد:وليد بكره لاتتعذر لي بشي بنخلص ونرتاح
وليد هز راسه:طيب
دخل ضاري وناظر احلام تتمشى بالبيت:هاه كن المجنونه تحررت؟
احلام لفت له:المجنونه امك
احتدت ملامح ضاري وتقدم لها بسرعهه
مسكه وليد بقوه:ضااااري
ضاري بحده صرخ:امي فوق راسك يا## سامعه؟
احلام بخوف صرخت:انقلع تخسى
جسار كان بالغرفه ومن سمع الصوت لفت له امجاد
طلع وامجاد وراه تناظر بخوف
ضاري لف لجسار وانفلت من يدين وليد:انت يالمعاق تحسب نفسك قوي وربي ادفنك حي واغرقك واطلعك ناشف تراك تلعب مع ضاري اذا ماتعرف وامك المجنونه ذي امسكها عني لاذبحها واذبحك معاها
جسار مارد وهو يناظره
طلع ضاري من البيت معصب
جسار لف لامه:امي سوا لك شي؟
احلام بغضب:انت ليش ماقمت دافعت عني ؟
امجاد بضيق مشت لها:خاله اطلعي ريحي جسار تعبان شوي
احلام طلعت وهي معصبه لغرفتها
وليد ناظر جسار :جسار لاتسوي مشاكل محنا ناقصين ضاري
جسار مارد وهو صاد
طلع وليد ولفت امجاد تناظره
تنهدتت ومشت له:ماكانت تقصد تدري انت
جسار رفع كتوفه:عادي
دفته امجاد للغرفه وقفلت الباب:بطلع لخالتي انا واجيك
جسار هز راسه وطلعت امجاد
رجع راسه على ورا جسار بضيق
ماقدر يدافع عن امه مايقدر اصلا يدافع عن احد وهو بهالحال
غمض عيونه ناظر يده بضيق حس بألم وتجاهله
…..
امجاد
طلعت لغرفة احلام
ودقت الباب ودخلت:خاله؟
احلام:نعم؟
دخلت وقفلت الباب ومشت لها:بكلمك شوي
احلام هزت راسها ومشت وجلست جنبها امجاد
رفعت راسها لها:خاله كلها كم يوم ونروح لبيتنا لاتسوين ماشاكل مع ضاري وعفاف محنا ناقصين
احلام:هذا بيتي انا زي مو بيتها بقعد على كبدهم
امجاد تنهدت:مالك فتره خارجه ياخاله يقدرون يرجعونك
احلام:يخسون محد بيسوي لي شي
امجاد تنهدت:جسار يحبك ياخاله ومايبي لك الأذيه بس هو تعبان
احلام اخذت نفس وصدت:طول عمري ادور عليه يجيني ويطلعني كنت اتمنى اني جبت غيره يوقف بوجههم ويحط لي قدر
امجاد بضيق:بيزعل لو سمعك
احلام تنهدت ولفت لها:انتي عادي عندك تاخذين واحد زي ولدي ماينفع بشي؟
امجاد ابتسمت:راضيه ماعليك
احلام صدت ولاردت
امجاد:لاتزعلينه متضايق ترا تركته وهو زعلان
احلان تنهدت:بنزل له
امجاد:كويس
وقفت احلام ونزلت وامجاد وراها
لفت امجاد وهي تناظر غرفة هدى تنتفح
ابتسمت هدى:طالعه فوق غريبه؟
مشت امجاد لها:طلعت لخالتي
هدى:تعالي ادخلي
امجاد:لا فشله
هدى:لا تعالي كننت نازله ادور احد اصلا
امجاد ابتسمت ودخلت الغرفه
ناظرت حولها مرتبه حيل واضاءتها حلوه وريحتها حلوه
لفت لهدى اللي فصخت جلالها
لابسه فستان هادي قصير ومطلع جسمها حلو
بلعت ريقها من تذكرت شكلها
يوم تقعد بالبيت اش تلبس وكيف شعرها
صح انها مي متزوجه جسار نفس طريقة زواج وليد وهدى بس اهتمام هدى
صحاها وحس انا من زمان ما اهتمت بنفسها
هدى:ِفيك سرحتي؟
امجاد:لا ولاشي كيفك؟
هدى جلست جنبها:حمدلله ماشي الحال
امجاد همست لها:جسار كلمني وقال لي انك حامل
هدى بخوف:شدراه؟
امجاد:وليد جا وقال لجسار عشان ينتبه لكم
هدى اخذت نفس:وليد صار يخوفني هالروحه والجيه يقولي انتبهي لنفسك
امجاد:معليش اكيد خايف احد يدري ويخسر ولده
هدى تنهدت ولفت لها وابتسمت:كيفك انتي؟
امجاد ابتسمت:تمام عايشه
هدى بلعت ريقها:امجاد عادي اكلمك بصراحه مابي اكون رسميه معاك
امجاد:خذي راحتك
هدى:يعني انتي وجسار بتظلون كذا لين متىى؟
امجاد:كيف يعني كذا؟
هدى:اقصد بينكم عقد وفلوس واتفاق
امجاد:لين يمشي على رجوله
هدى اخذت نفس:ويطلقك بعد مايمشي؟
امجاد:ايوا
هدى:مو حرام؟
امجاد عقدت حواجبها
هدى:توقفين معاه بحاجته ويوم يوقف على رجوله تتركون بعض؟
امجاد ابتسمت:عاد نصيب
هدى:وماتحسين بشي تجاهه؟
امجاد عقدت حواجبها:كيف يعني؟
هدى:يعني ماتنجذبين له او يت..
قاطعتها امجاد:هدى انا مارح احب جسار ولا هو بيحبني كم يوم وخلاص اطلع من حياته
هدى تنهدت بضيق:صراحه لو انا مكانك طقيت
امجاد ابتسمت برضا:عادي انا راضيه
ابتسمت لها هدى ولاردت
امجاد:يالله عن اذنك بنزل انا
هدى:طيب ياعمري
طلعت امجاد وقفلت الباب هدى
ووقفت امجادتناظر الغرفه
ماتكذب الغرفه مريحه وريحتها حلوه
غير شكل هدى المربت اللي مافي رجال مابيعجب بنظافتها واهتمامها وشكلها
نزلت بخطوات هاديه وهي تفكر
دخلت الغرفه وناظرت جسار اللي لف لها
احلام ابتسمت:هذي هي جات
عقدت حواجبها امجاد:تحشون فيني؟
جلست على الطرف واحلام جنب جسار:يحكيني جسار كيف عرفك؟
ابتسمت بهدوءامجاد ومن طاحت عينها بعينه صدت
عقد حواجبه وصد لامه باستغراب

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 19
قديم(ـة) 04-08-2019, 03:45 AM
r46sho r46sho غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ليه البحر ساكن عيونك للغرق


القسم التاسع عشر
….
ضاري
وقف عند البيت
ياخذ نفس ويزفره ويرجع ياخذ نفس ويرجعه
كل ماحس انه بيتخلص من احد
طلع له شخص ثاني
احلام وجسار وامجاد ووليد وهدى وعفاف مايبي احد منهم
ناوي عليهم كلهم بس كيف؟ ومتى
تنهد بتفكير ولف للكرسي جنبه:امي
عض شفته بتفكير:شسوي فيهم؟ اربطهم بالبر واحرقهم؟
تلفتت:لا بخليهم ينتحرون جوع
بلع ريقه:والا احرق بيتهم ؟ بيتهم احسن صح؟
هز راسه وابتسم:بينتهون من حياتي
نزل وقفل سيارته ماكان احد موجود جنبه
كان يتوهم وجوده امه جنبه
دخل البيت وابتسم من شاف ناديه لحالها
تقدم لها وتنب وباس خدها بقوه وحظنها وهي جالسه
ناديه عقدت حواجبها:بسم الله شفيك؟
سند راسه على كتفها:مشتاق لك بس
ناديه ابتسمت له:امداك؟ قبل شوي كنت عندي
لف ضاري من حس في احد واقف
ناظر امجاد اللي صدت بسرعه وهمست:اسفه
وقف ضاري وناظرها تدخل المطبخ
ناديه:ما كان ناقصنا الا ذي
ضاري حك خشمه:بدخل اجيب لي شي اشربه تبغين؟
ابتسمت له ناديه:لا جيب كاسه وحده تكفينا
ابتسم لها ومشى للمطبخ
دخل وناظرته امجاد وصدت بتوتر
عبت الجاك اللي بيدها مويه
ضاري:تتجسسين علينا؟
امجاد همست:كنت جايه المطبخ
ضاري هز راسه وقرب ولفت له:وخر
ضاري عقد حواجبه:ما اشرب مويه في بيتي؟
بلعت ريقها ومشت بسرعه وطلعت
ضاري ناظرها وصد صب له مويه
دخلت الغرفه امجاد وقفلت الباب بقوه ولف جسار
ناظرته واخذت نفس
جسار:شفيك؟ صار شي؟
امجاد حطت المويه على الرف:لا
جسار بتمعن ناظرها:امجاد
امجاد غمضت عيونها وتنهدت ولفت له:تكفى مانبغى نطول هنا
جسار:صار شي؟
امجاد:لا جسار بس ما ابغى اقابل احد
جسار:طيب كلها كم يوم ونرجع
امجاد جلست على طرف السرير معطيته ظهرها
مسحت على وجهها وهي تتذكر ضاري
يعني كان صدق مستغلها باين يحب زوجته
اخذت نفس وتنهدت مين يبيك انتي اصلا يا امجاد
همس لها من ورا:امجاد
لفت له وناظرته بضيق
مشت له تحبي لين عنده وجلست باعتدال:جسار احسني ضايعه عاد اكلمك بس لاتفهمني غلط
ابتسم حس فيها تبي تتكلم رمى لها اول الخيط وخلاها تتكلم
جسار:قولي
امجاد بتوتر وهي تحرك يدها:انا قبل كان عبالي ان ضاري زين وانه كان يلمح لشي حلو بس انصدمت فيه لمت نفسي اني ماسمعتك وقتها
جسار:وبعد؟
امجاد:ومن جهه هدى طلعت لها فوق غرفتها جسار الراحه كلها لقيتها هناك كان شكلها مرتب وريحتها وغرفتها حتى كلامها يعني ودي اصير زيها من بعد ماطلعت من عند اهلي وانا وين ووين امشط شعري
جسار ابتسم وهو يناظرها:طيب؟
امجاد وهي تتصدد بنظرها:يعني مابي استغل هالشي بس نفسي اصير زي ناديه وهدى البس زيهم واطلع للناس عادي بكل شموخ مو انا بالنهايه زوجة ولدهم بغض النظر عن كيف تزوجنا
جسار وهو يناظر حركاتها وعيونها:طيب؟
امجاد نزلت نظرها له:انا استاهل اصير زيهم؟
جسار سكت وهو مبتسم
امجاد عقدت حواجبها ووهي تناظره
جسار:قولي لي وش ناقصك عنهم؟
امجاد هزت كتفها:ولاشي
جسار:خلاص صيري زيهم والبسي زيهم وش يمعنعك؟
امجاد بتفكير:مدري
جسار:اسمعي امجاد
لفت تناظره
جسار:اول شي بخصوص ضاري عادي اللي صار ومازعلت منك في النهايه عرفتي طينته
نزل نظره ليدها:ثاني شي انتي حلوه وريحتك حلوه ومنتي مهمله ترا
امجاد رفعت نظرها له
جسار ابتسم:عاد ما ادري اذا انا اعمى؟
امجاد ضيقت عيونها:ِشقصدك؟
جسار ابتسم:اسمعي امجاد سوي اللي تبينه ولاتكونين اقل منهم
امجاد سندت ظهرها جنبه وهي تناظر قدامها:تخيل
لف جسار يناظرها تتكلم جنبه
امجاد:كنت انام انا واختي بغرفه وكل مايجونا ضيوف انا اصحى من الفجر عشان اتجهز وهي كانت تصحى قبل 5 دقايق تلبس وتطلع لهم
ضحكت ولفت له:هي كانت تنخطب وانا لا
جسار عقد حواجبه:ليش؟
هزت اكتافها :حلوه هي بس صرت اشك اني ماني حلوه كنت احس ان محد بيحبني او يتزوجني
جسار:تستهبلين؟
امجاد:وبي صدق جات فتره ادور اي احد يحبني ابي اشوف انا حلوه والا فيني شي؟
جسار سكت ولاتكلم
امجاد:انا حلوه؟
جسار ضيق عيونه كانه يقيمها:يعني
امجاد ضحكت وصدت
جسار:حلوه بس نصيبها اختك
امجاد لفت له:يعني لو ماقابلتني بذي الطريقه او ماتزوجنا بذي الطريقه وانت كنت كامل وتمشي ومافيك شي وخطبتني وشفتني بتوافق؟
جسار عقد حواجبه:مين المريض اللي قال منتي حلوه؟
امجاد ضحكت:محد قال انا قلت جاوب الحين
جسار بتمعن ناظرها:بوافق مافيك شي
ابتسمت امجاد له وصدت
جسار ظل يناظرها وهو يفكر
كيف منتي حلوه؟ كيف تشكين بجمالك؟ وانت كاملة الحسن
كيف تتكلمين عن ريحة هدى وانا ماشميت عطر وعبير ومسك الا منك
كيف تسأليني اتزوجك وانا بعافيتي وانا لو بألف طريقه وطريقه رضيت فيك
لفت ناظرته ساهي وابتسمت:في ايش تفكر؟
ابتسم وصد بنظره عنها وامجاد تناظره باستغراب
همست له:حكني عنك؟
جسار لف لها وضحك:هذا انا مكشوف مايحتاج احكي
امجاد ابتسمت:انت؟ حرام عليك انت غامض
جسار لف لقدام:مافي شي مميز بحياتي
امجاد:كنت تسبح؟
جسار هز راسه وابتسم:اهووه
امجاد:جد؟
جسار:حتى كان نص وقتي بمعهد سباحه نادي كبير
امجاد تكت بيدها تناظره
جسار لف لها:بس يالله الله يعوضني
امجاد:ليش تقدر تسبح الحين اذا رجعنا بننزل البحر
جسار ضحك:تستهبلين مره بتطيحيني من درج ومره بتغرقيني
ضحكت امجاد:اتعلم زي ماتعلمت انزلك من الدرج
جسار اختفت ابتسامته وناظر ملامحها وابتسامتها
بلعت ريقها امجاد من نظراته خصوصا انها قريبه منه
وقفت تهرب وجسار غمض عيونه وتنهد
دخلت الحمام ومسحت على وجهها
….
وليد
بلع ريقه وهو يناظر رسالة ضاري
لف لهدى اللي جلست جنبه:حبي اليوم جاتني امجاد تخيل شتقول لي تقو...
ابتسم وهو يناظرها وعقدت حواجبها هدى وضحكت:ِاشبك؟
وليد:افكر لو جانا ولد شنسميه؟
ابتسمت هدى:بدري
وليد:بنفتك من تحكم ضاري باخذ حقي من ورث ابوي ونخرج من البيت واذا تبين نخرج من السعوديه بكبرها
هدى تنهدت:ياليت
وليد:لا تشيلين هم
باس يدها ورجع ناظرها:شقالت لك امجاد؟
ابتسمت هدى وهي تحكيه
…..
جسار
يوم جديد
لف وناظرها تدخل ووراها امه
ابتسمت احلام:جهزت لك شكشوكه
ضحكت امجاد وناظرته:تتعاطى؟
جسار ابتسم:كنت احبها من زمان
احلام:يالله تعال
جسار:لا امي خلينا هنا مانبي مشاكل
احلام:قوم بس حلوه ذي بيتي ذا اكل وين ما ابي
جسار تنهد ولفت له امجاد ورفعت كتوفها بضحكه
جسار ابتسم:طيب
مشت له امجاد وحطته على الكرسي بصعوبه ودفته لبرا
احلام طلعت وناظرت عفاف دوبها نازله وتناظر الفطور
احلام:يالله صباح خير
عفاف:طبختي مره وحده؟ شهالسطاوه؟
احلام جلست على الطاوله:كيفي بيتي وكيفي
عفاف ضحكت وهي تناظر جسار وامجاد اللي جالسه جنبه :حمدلله والشكر
احلام:يالله كل ياحبيبي
مشت عفاف ودخلت المطبخ وهي تضحك
امجاد لفت وناظرتها وتنهدت
بدأ ياكل جسار واحلام وامجاد تناظر الاكل بدون نفس
لف جسار وناظر صحنها ورجع ناظرها ووهمس:ليش ماتاكلين؟
امجاد:مالي نفس
وقفت ومشت ودخلت الغرفه وقفلت الباب
وقفت قدام المرايه بضيق
فكت شعرها وهو معقد وناظرته وتاففت
اخذت المشط وهي تمشطه بصعوبه:كان ناعم وصار خشن كفو عليك يا امجاد
ناظرت شعرها وتاففت
لمته فوق وبضيق مشت للسرير
انسدحت وهي تفكر
….
جسار
ناظر مكانها ولف لامه:امي
رفعت راسها احلام
جسار:قلتي شي لامجاد انتي؟
احلام هزت راسها بالنفي
جسار تنهد ورجع على ورا بالكرسي
احلام:وين ما اكلت؟
جسار:شبعت حمدلله
مشى بالكرسي لين الغرفه
تنهد وفتح الباب وناظرها منسدحه وتناظره
دخل وقفل الباب بيده ووقف عند الباب بالكرسي
امجاد وهي على حالها منسدحه على بطنها وتناظره
جسار:ِشفيك؟
امجاد:ولاشي ابغى بيتنا
ابتسم من كلمتها:بيتنا؟
امجاد تكت بيدها:متى نرجع؟
جسار:بشوف وليد
امجاد ماردت وهي تناظره
تقدم لها ووقف عندها يناظرها
امجاد بضيق:مشطت شعري
ضحك :طيب؟
امجاد:تعبت والله من زمان مامشطته العاده اتروش والمه كنت عند اهلي كل يوم تسريحه وماسكات وزيوت والحين خرب حتى اشك انه فيه شيب
جسار عقد حواجبه:حلو الشعر الابيض
امجاد رمت عليه المخده بضحكه وانسدحت على ظهرها وهي تناظره
اخذ المخده بيده وناظرها بتمعن
امجاد ابتسمت:ياخوفي بالغلط نحب بعض
ابتسم جسار وقامت امجاد:بطلع لامك
طلعت وجسار يناظرها لين اختفت
اثرت فيه الكلمه بالغلط نحب بعض؟
لو بنحب بعض مارح يكون غلط
متأكده من هالشي

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 20
قديم(ـة) 04-08-2019, 03:45 AM
r46sho r46sho غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: ليه البحر ساكن عيونك للغرق


القسم العشرون
….
ضاري
واقف عند البيت وينتظر وليد
تافف ودق بوري وطلع
ركب السياره ولف له ضاري:شفيك تأخرت؟
وليد هز راسه ومارد
ضاري حرك :لاتخرب شي بنخلص من ذا الموضوع ونفتك
وليد:طيب
ضاري وقف في الاشاره ودق جواله
اخذه ورد:الو
ناديه:ضاري بسرعه ارجع
ضاري:شصار؟
ناديه:سحر اختك سمعتها تكلم وتقول انكم راحيين لابوي
ضاري عقد حواجبه وحرك:سحر؟
لف وليد له وناظره
ضاري بتفكير لف لوليد وناظره:طيب شوي واجي
قفل ولف لوليد:من اللي علم سحر؟
وليد عقد حواجبه:شددراني يمكن امي
ضاري بعصبيه وقف سيارته على جنب
دق على الممرض وسأله:كيف وضعه؟
الممرض:في شرطي جا ووقف عند غرفته ما ادري كان احد بلغ
ضاري:شرطي؟
الممرض بتوتر:لاتورطني
ضاري:طيب عطني خبر اذا صار شي
الممرض قفل وضاري لف لوليد:بذبح امك اليوم انا
حرك ووليد مستغرب:شصار؟
ضاري:سحر اتوقع بلغت وراح شرطي لغرفة ابوك
وليد:ِشدخل سحر؟
ضاري اخذ نفس:الحين نشوف شدخلها
….
امجاد
دخلت الغرفه ولف لها جسار:كويس جيت
امجاد:شفيك؟
جسار:وليد كلمني قالوا خلصوا المصعد
امجاد:كويس
جسار:الحين امي ماترجع معانا
امجاد:انت كلمها وشوف
جسار:انا اعرف بتعند وتقعد هنا
امجاد:طيب خلها جسار
جسار:تستهبلين اخليها لحالها مره ثانيه كفايه المره الاولى واللي سووه معاها
امجاد جلست قدامه:ما ادري عنك
جسار اخذ نفس بضيق:مايصير نقعد هنا؟
لفت له امجاد:تتسهبل؟
جسار:عشان امي
امجاد:تكفى جسار ماابغى ماني مرتاحه
جسار اخذ نفس:بشوف
….
دخل ضاري البيت
وطلع بسرعه لفوق
ولحقته ناديه
فتح غرفة سحر وفزت سحر بسرعه
ضاري:شسويتي انتي؟
بلعت ريقها بخوف:شسويت؟
ناديه تكتفت وهي تناظرها
ضاري:تحسبيني غبي؟ ليش تبلغين هاه؟
سحر:ابلغ على ايش؟
ضاري تقدم لها وسحب شعرها وسحبها:انا حرقت ايدك اول الحين احرق راسك
سحر صرخت وبكت بخوف
ضاري سحبها بقوه وصقع راسها بالباب وناديه تناظرهم
دخلت عفاف بخوف وحاولت تبعده بقوه عنه
دفها وطاحت وهي تناظر سحر تبكي
دخلت احلام وعقدت حواجبها وهي تناظرهم
ابتسمت ولفت ناظرت ناديه اللي تناظرهم ببرود
لفت ناديه وناظرتها وصدت
طلعت احلام وناظرت امجاد طالعه بخوف
احلام:انزلي انزلي شتبين فيهم؟
امجاد بخوف:شصار؟
احلام سحبتها:حيلهم بينهم شنبي في المشاكل
نزلت امجاد ودخلت الغرفه مع احلام
جسار:شصاير؟
احلام:ضاري يلطش اخته
امجاد لفت لها:يلطش؟
احلام ضحكت:ايه ماعلينا منهم
جسار:ليش؟
احلام:يقول بلغتي وما بلغتي مدري عنهم
جسار عقد حواجبه واممجاد جلست بخوف وهي تسمع الصياح
….
ضاري
بعصبيه:مين يعني مين؟
سحر وهي تبكي ومتخبيه ورا وليد:والله مو انا والله فتش جوالي مابلغت
وليد:خلاص ضاري حلفت
ضاري لف لعفاف وناديه وهدى الللي واقفين:مين اجل؟
عفاف ناظرته:لا انت انجنيت اتهمنا احنا بعد
ضاري:في احد بلغ ومحد يدري بالموضوع غيركم
وليد:ضاري يمكن الممرض او احد ثاني
سكت ضاري شوي:جسار يدري؟
وليد:لا
ضاري بحده:علمت جسار؟
وليد:لا لا والله لا
ضاري لف لناديه:متى سمعتي سحر انتي؟
بلعت ريقها ناديه:قبل ما اكلمك
سحر:وربي ماتكلمت مع احد
لف لناديه ضاري وناظرها وطلع
وناديه بلعت ريقها ولفت لسحر
سحر:الله ياخذك تتبلين علي؟
ناديه ماردت وطلعت برا
….
جسار
لف لها تلبس عبايتها:ما ابغى اترك امي
امجاد لفت له:جسار خلاص تكلمنا في الموضوع امك مستحيل تجي معانا شتسوي؟
جسار:ما اقدر اخليها لحالها
امجاد:وليد موجود مارح يصير شي
تقدمت له وهمست:يالله؟
هز راسه وطلعت وهي تدفه
لف ضاري وهو نازل وناظرهم
عقد حواجبه جسار وطلع ضاري وقفل الباب بقوه
امجاد:شفيه؟
جسار:خلينا نطلع
طلعت وناظرت سيارة ضاري تحرك
نزل السواق وركب جسار وركبت جنبه امجاد
ابتسمت:اخيرا البيت
جسار مارد عليها ولف للطريق
امجاد لفت له:كيف يدك؟
جسار لف لها وابتسم
ابتسمت له امجاد ولف عنه
….
عفاف
وهي تمسح وجهه سحر:عسى يده الكسر
سحر:امي تكفين ابي اتزوج وافتك منه
عفاف تنهدت وهي تمسح خشمها
سحر:كله من ناديه متأكده انها هي يا امي تبلت علي انا ماكلمت احد
عفاف ناظرتها:تكذب؟
سحر:اي تكذب ماا ادري شبتستفيد بس كذبت
عفاف بتفكير:معقوله؟
سحر هزت راسها
عفاف:اصبري ان ما اخذت حقك
سحر بضيق وهي تحس بالم تنهدت
….
جسار
جالس في الصاله ويناظر اللي قدامه يفكر
اش اللي خلى ضاري يضرب سحر؟
ووليد شوراه ليش ماقال لي اللي صاير؟
معناته في شي مخبينه عني
حطت الصحن قدامه امجاد وجلست جنبه
اخذت الريموت:تتابع والا اقلب؟
مارد عليها لفت له وهمست:جسار
لف وناظرها باستغراب
امجاد:شفيك؟
جسار:ولاشي افكر
امجاد عقدت حواجبها باستغراب وصدت
….
ناديه
انفتح الباب ولفت بخوف وحاوت تبتسم
ضاري قفل الباب ومشى وقف قدامها
ضاري:متى سمعتي سحر؟
ناديه:ضاري حبي انا سامعتها تبلغ باذني هذي مو مصدت يعني؟ مين اللي بلغ اجل مين يعرف غيرنا؟
ضاري ناظرها ثواني:شاك بجسار
ناديه:جسار مايدري اصلا
ضاري صد وهو يفكر
ناديه ابتسمت:تعال بقولك سالفه نار
ضاري عقد حواجبه:ايش؟
ناديه:تخيل مين قابلت في صالون قبل امس؟
ضاري:مين؟
ناديه:اهل امجاد
ضاري بصدمه جلس جنبها:شدراك؟
ناديه:جالسه جنبي اختها وجالسين يسولفون على ذي امجاد اصلا اختها تشبهها غير ان اسمها نفس اسم امجاد
ضاري:طيب؟
ناديه:احتكيت فيها انا لين اخذت رقمها ولي يومين اكلمها واتس متخيل الصدف؟
ابتسم ضاري:والله صدف
ناديه:عاد قلت اعزمهم واخليهم يشوفون بنتهم مين ماخذه
ضاري صد بصدمه
اهل امجاد فجأه طلعوا وذا الشي لصالحه
….
:تحدد زواج سحر
جسار:مبروك
وليد ناظره:زعلان مني؟
جسار ناظره شوي:وليد ليش تخبي عني قولي شقاعد تسوي انت وضاري
وليد:مو لصالحك تعرف بيصير مشكله
جسار:محد بيدري اني عرفت بس لاتخبي قول
وليد تنهد بضيق:ما اقدر
جسار:ادري ان اللي بتسويه غلط بس قول لي نقدر نحلها سوا
وليد لف له:جسار انا جاي اطمن عليك وابشرك بزواج سحر وبس لاتضغط علي
جسار ناظره يوقف
وليد:زواجها الجمعه ضاري قال لازم تحضر انت وزوجتك
طلع وترك جسار يناظر محله
رفع يده لوجهه ومسحه بقلق
وليد في خطر وليد بيضيع ورا ضاري
لف بوجهه وناظر يدها على كتفه
همست له:شفيك؟
جسار وكأنه لقى دواه لقى ملجأه
رجع راسه على ورا لين شافها
ظل يناظرها بتمعن
وامجاد تناظره بضيق:شصار؟
جسار وهو على وضعه:وليد بيضيع
امجاد مشت وجلست قدامه وهي تناظره
رفع راسه جسار وناظرها:وراه سالفه هو وضاري يخططون لشي خايف على وليد ما ابي ضاري يورطه بشي زوجته حامل
امجاد تنهدت:ماقالك شي؟
جسار هز راسه بالنفي:قال زواج سحر الجمعه وضاري اصر نروح
امجاد:روح انت انا مابروح
جسار ناظرها:ما اخليك لحالك
امجاد:عادي بجلس بالبيت اهم شي ما اقابلهم تكفى
جسار:اذا مارحتي مارح اروح
امجاد:جسار خلاص روح انت تكفى مابيصير لي شي
جسار:اسف
امجاد صدت عنه:لقيت مكالمات من ناديه بس مارديت
جسار:شتبي؟
امجاد لفت له:ما ادري ما ادري ذي البنت شتبغى فيني
جسار:ردي شوفي
امجاد:لا مابي اكلمها
جسار:بكيفك
امجاد صدت ولاتكلمت
….
ضاري
وقف عند البيت ولفت له:بنزل لها
ضاري:اقنعيها
ناديه ابتسمت ونزلت ونزل معاها ضاري
فتحت لهم امجاد وناظرتهم باستغراب
دخل على طول ضاري:على البركه وين ركبتوا المصعد؟
لف جسار وناظره وناظر ناديه باتسغراب
قفلت الباب امجاد وانصدمت اول ماسلمت عليها ناديه
ناديه ابتسمت لها:شلونك؟
امجاد هزت راسها
ناديه:غيتك في موضوع
امجاد لفت وناظرت ضاري اللي جلس جنب جسار
ومشت للمطبخ
لفت لها امجاد
ناديه اخذت نفس:سحر بتتزوج نهاية الاسبوع تدرين؟
امجاد:اي الله يوفقها
ناديه:عاد قلنا انا وهدى وانتي نلبس لون واحد نكون ملفتين
امجاد سكتت شوي:مابروح انا
ناديه مثلت الصدمه:ليش؟ حرام تزعل سحر
ضحكت امجاد:انا اعرفها عشان تزعل مني؟
ناديه:ولو اخت زوجك لازم تححضرين
امجاد:معليش ما ابغى
ناديه:لأا يكون جسار منعك اطلع اكلمه
امجاد:لا جسار ماله دخل انا ما ابغى اروح
ناديه:لا مو من جدك
طلعت وناظرت ضاري:ضاري تخيل امجاد مابتروح زواج سحر
لف جسار وناظر ناديه باستغراب
ضاري لف لامجاد:سحر موصيتني اكلمك تجين
جسار ناظره بصدمه
امجاد:ما ابغى
ضاري:لا لابتجين عيب شيقولون الناس اول مره يشوفونك لازم تجين
ناديه لفت لجسار:جسار قول لزوجتك الزواج من دونها ما بيحلى
جسار ناظر امجاد اللي تناظره
وقف ضاري ووقف قدامها جنب ناديه
وبلعت ريقها امجاد وهي تناظره
ضاري ابتسم من شاف توترها:بتجين صح؟
امجاد بلعت ريقها:بشوف
ناديه:لا مابنروح لين تقولين بجي والا ازعل
امجاد اخذت نفس:طيب
ضاري ابتسم وناديه ابتسمت:ممتاز اجل البسي فستان اخضر غامق كلنا بنلبس ذا اللون
امجاد هزت راسها وصدت
ضاري:اجل يالله جينا نطمن وبنمشي
جسار ناظرهم يطلعون
لفت له امجاد وناظرته:شبيسوون فيني؟
جسار:اجل موصيته سحر ؟ سحر اللي لطشها اخر مره؟
امجاد مشت له بتوتر:جسار خايفه يصير شي
جسار:انا اعرفها بتشمت خواتها عليك تبي تتسلى بس ماعليك انتي منتي مظطره تروحين
امجاد من تذكرت ضاري بلعت ريقها:بس خايفه ابقى لحالي ذاك اليوم
جسار رفع راسه لها:تبين تروحين روحي ومارح نطول
امجاد هزت راسها وناظرته
جسار:ولاتلبسين اخضر زيهم
رفعت راسها امجاد له
جسار ابتسم:خليك مختلفه
امجاد ابتسمت وهزت راسها
جسار تنهد وهو يناظرها تفكر
رفعت اصبعها لشفايفها
وهي تاكل ظفرها وسرحانه
ابتسم جسار
اختلفي عنهم لانك جد مختلفه
بكل شي غير عنهم
….
ضاري
ناظر ناديه قدامه تناظر فستانها
ناديه:كلمت اختها وقالت بتجي
ضاري ابتسم وهو يتخيل وجه امجاد من تشوف اهلها
ناديه لفت له:هي شقصتها مع اهلها؟ اختها ماجابت لي طاري ان لها اخت
ضاري هز كتفه:انا زيك ما ادري ليش ؟
ناديه:يمكن هاربه من عندهم؟
ضاري:يمكن
ناديه بتفكير لفت له:صراحه تحمست اشوف ردة فعلها
ضاري مارد وهو يفكر
….
جسار
ناظرها تناظر دولابها
جسار:يمديك تروحين السوق
امجاد:لا بشوف من عندي
جسار:العرض ساري لين المغرب بكنسل بعدها
لفت له امجاد باحراج وضحكت
جسار ابتسم:معاي فلوس
امجاد هزت راسها وقفلت الدولاب
جسار:كلمي السواق ويالله
مشت بسرعه امجاد وهي تدق على السواق
جسار ركب السياره ولف لها تتكلم
امجاد:محتاره البس لون مختلف عنهم احمر؟
جسار هز كتفه يناظرها
امجاد:اوفر صح؟
جسار مارد
امجاد:اسود؟
جسار ضيق عيونه:اسود؟
امجاد:ابيض؟
جسار ميل راسه:ابيض؟
امجاد:لا خير كأني اقول انا عروسه لا سكري؟
جسار ضحك:سكري؟
امجاد ضحكت:ما استفدت منك ولاشي
جسار:انتي دوري اللي يعجبك خذيه
امجاد هزت راسها ولفت ناظرت السوق
نزلت وهي تدف جسار وتناظر حولها
امجاد دخلت المحل وهي تناظر الفساتين
طلعت لها فستان وابتسم لها جسار
اشر لها بمعنى حلو
اخذته ودخلت غرفة القياس
طلعت له بعد دقايق وهي شايلته في كيس
جسار:عجبك؟
هزت راسها ومشت
امجاد:تاكل؟
جسار:لا خلينا نرجع
امجاد ماردت وطلعوا

الرد باقتباس
إضافة رد

ليه البحر ساكن عيونك للغرق/بقلمي؛كاملة

الوسوم
ليه،البحر،ساكن،عيونك،للغرق
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رواية الخيانة من بعد الوفاء/للكاتبة:كاردينيا عنيد بطبعي روايات - طويلة 2 03-02-2018 12:03 AM
وصفة ملح البحر لتجديد البشرة و تجديد جمالها مَلاك الرّوح عالم حواء - العناية بالبشرة - اسرار البنات 4 08-11-2017 12:04 PM
لَيلة مَع غَرامي [ بعثره ] . _بعثرهہ ديوانية الاعضاء - متنفس للجميع 1684 25-07-2017 10:29 PM
نقطة نهاية / بقلمي ذِكْرَى الياسمين روايات - طويلة 8 25-03-2015 04:04 PM

الساعة الآن +3: 08:35 AM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1