غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 06-08-2019, 05:47 PM
صورة FoFo Queen الرمزية
FoFo Queen FoFo Queen متصل الآن
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
B6 روايتي الثانية : غرفة الأسرار


سلام .. جيت لكم من جديد ومعاي روايتي الجديدة " غرفة الأسرار " سبق وان قلت بنهاية روايتي السابقة " خذينا بعض مغصوبين وصرنا اكبر مثال للعاشقين " اني بنزل بتاريخ 1_8_2019 م.
لكن كنت مسافرة وم قدرت انزل بنفس التاريخ لكن اهم شي اني اجيت لكم ومعايا روايتي الجديدة والرواية اوعدكم تكون على ما تمنيتوا واحلى ..

انتظروني الليلة الساعة 9:00 PM
بأول بارت بإذن الله ..

: FoOFo Queen

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 06-08-2019, 07:44 PM
صورة ضـحكتــي سحـــريّـــه الرمزية
ضـحكتــي سحـــريّـــه ضـحكتــي سحـــريّـــه غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية / غرفــة الأســرار للكاتبة :FoOFo Queen


أنتظرك ^_^
*************


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 06-08-2019, 08:51 PM
صورة FoFo Queen الرمزية
FoFo Queen FoFo Queen متصل الآن
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية / غرفــة الأســرار للكاتبة :FoOFo Queen


روايــ غرفــ الاســــرار ــــة
FoOFo Queen

عدت لكم من جديد برواية جديدة ... رواية " غرفـــة الاســـرار "
البـــــــــ الاول ــــــــارت
عــــ2005ــام
في المحكمة
القاضي : المدعي صالح ... اذا عندك دليل قاطع تجيبه الجلسة القادمة .. لاني مااعتقد انك متأمل بالمحامي .. لانه اثبت باوراق طبية انك غير مؤهل للشهادة
صالح بقهر : حضرة القاضي والله ان كلامي صح والاوراق رسمييييية
القاضي بحزم : في الجلسة القادمة اعطيني الإثباات ...
على بعد امتار قاعده تطالع بحقد سمعت الكلام جن جنونها
منيرة بخوف وحقد : رؤى .. امشييي تعالي نروح ..
رؤى باستغراب : وين نروح الجلسة ما خلصت
منيرة بعجلة قامت : بالطريق افهمك ...

عام 2010
بحضنها صندوق اسود تمت تقرا اللي بداخله وبداخلها نشوة الانتصار
: ايه والله من يصدق انه من خمس سنوات .. كانه البارح والله
اهم شي انتصرت واخذت كل شي .. ومو شمعة اللي تلعب على منيرة ..مو انا ينلعب علي من قبل واحده معاقة ...وضحكت باستهزاااااء "اخذت الصندوق من حضنها وحطته مكانه وشيكت على كل الصناديق والاشياء .. ووجهت يدها لبقعه معينه وضغطت ع الجدار وافتك الجدار وطلعت من الغرفة المظلمة .. الغرفة المليئة بالاسرار الى غرفتها المضيئة .. وضغطت على كلمة السر واخذت اللوحه اللي فيها صورتها هي وعيالها وعلقتها على الجدار تخفي اي اثر للوحة تحكم الغرفه ...

عام 2015
: يله امي كلي الله يخليك
تحرك راسها علامة انها ماتبغى : اممم
يجي صالح من وراهم بقهر وبنفسه : ااخ منو يصدق شمعه اللي كان الكل يهابها ويخاف من جبروتها شلون صارت .
شمعه تحس بنظرات زوجها صالح بالم ومو قادرة توضحله ولا تتكلم ولا تشارك بنتها وزوجها اي حديث..
جنى قامت لجهة ابوها :تبيي شي يبة
ابوها بغم : لا ي بنيتي
جنى حست ع ابوها وبقهر : يبة مو معقول ما عرفتون منو اللي سوا بامي كذا شلوون ما ععرفتون شلون شلون يبة ...
صالح بنظرة الم تقتل جنى وهي تطالعه : اهه يبنيتي ... اذا كان القريب طعني بظهري... الشرطة تدرين وش قالوا .. حرامي دخل وسرق وهي دافعت فاستوى بها كل شي
جنى : اوووف كل هذا علشان ذهب وفلوس ااه بس حسبي الله عليهم
صالح بالم : حسبي الله يابنيتي ..

عام 2019
نسمات الربيع تداعب خدها الناعم وعيونها الناعسة
حطت الكتاب على الطاولة المستديرة امامها ودخلت لغرفتها وتوجهت بنظرها للدولاب فتحته وطلعت وشاح اسود وحطته على يدها وتوجهت للكومدينه اللي بجانب سريرها وفتحت اول رف وبتفكير : امم وين حطيت كتاب (نجيب محفوظ
) ي ربي
واخيرا شافته مختبئ بزاوية الدرج وجهت يدها له واخذته بهدوء وتوجهت للبلكون المطل على الحديقة اللي تحتها
قعدت على الكرسي وحطت الوشاح على كتفها وتأملت السماء اللي كانت صافــــــية والقمر مختبى بالسحاب ومو ظاهر منه غير شوي
بتأمل : ي ربي كم احب هذي الساعه .. ساعة منتصف الليل احس بهدووء ... وكانت تطالع اضواء النافورة اللي كل شوي تتغير من لون الى اخر وكان منظر خلاب القت بنظرها مرة اخرى على القمر .. وغمضت عيونها لمن حست بنسايم الهواء تتخبط بكل هدوء على وجهها
ريما رفعت خصلات الشعر اللي طاحوا على عيونها وابتسمت بسعة صدر وهي تقول : اااه .. مااحلا الجو مو ناقصني شي غير اشوفه بهذي الساعه ... ابتسمت وهي تتذكره و
اخذت القهوة من الطاولة ورشفت منها رشفه وفتحت كتابها اول صفحه مكتوب اهداء من سندس الى ريما ابتسمت بحب وقلبت الصفحة الثانية وطالعت العنوان والفهرس وبدات تقرا اول صفحة بكل هدووء ...

*********
" انت ذهبت .. وانا لقد تحطمــــــت ...تعبت .. انهكت .. ارهقت .. انكســـرت ... تبعثـــرت.. انتهيـــت .. إنني امـــوت ببطــئ كل ليلــــة " بقلمـــــــــــــــي

وبنفس البيت لكن بمكان اخر مدت يدها لعلبة الميك اب وبدات تحط لمسات على وجهها
رند بعدم اقتناع وهي تطالع احمر الشفاة من * سيمفورا *: اممم لا مو حلو العنابي ... باخذ وردي احلى ... واخذت وعملت لها..
يقطع الهدوء اللي بالغرفة صوت تلفونها على نغمة معينه
اخذت جوالها وطالعت الاسم ابتسمت بكل حب للانسانه هذي
رند: هلا هلا والله بالحب ...
الاء والابتسامة بشفتها : هلا حبيبتي ريم شخبارك ...
رند وبيدها احمر الشفاة وتحركه : الحمدلله ... وانتي كيفك ...
الاء : تماممم ... شمسوية يابنت
رند بضيق : طفشاانة يااخت ...تدري راكان مو فاضي لي وراة الشركة وتعب ... 24 ساعه مع خوياه يزن ما انشببه وريما ماتفارق كتبها لو رحت لها شاتتني برجلها ...
الاء : ههه .. وربي ميئوس منها حالتك وربي .. وتتعدل بجلستها وكانها فكرت فكرة
بصوت قطع طبله رند : اقول رنــــــــد
رند بانزعاج قامت من التسريحة توجهت لسريرها : هااا وصمخ
الاء : شرايك ؟؟ نقنع اهالينا نروح بيت الجدة ونبيت هناك زي ايام زمان ؟؟
رند عجبتها الفكرة : والله ... وربي انتي خطيـــــرة ماانعدم منك ياروحي
الاء : باااااااي بروح اكلم ابوي
رند طارت عيونها : وش .. الحين تروحين ترى الساعه 1ونص .. مااظن يكون م نام ... تدرين ينام بدري
الاء بخيبة وهي تتذكر : اوووف خلاص بكرة بكلمه
رند : ايي يصير خير ... اقول بروح افتح الانستا شوي وبنام .. تبغي شي
الاء : تصرفيني .. اقلع ابو الوجه اللي يبي يونسك
رند ضحكت : يله حبي باي
الاء : نـــوم الشقـــــــا
رند صرخت :اوريك
الاء طبلتها طلعت : ادري م تسخي ع قلبك
رند : بخخخ خاطرك
سكرت بوجهها رند
الاء كشرت :ان ما اوريك يالزق مايكون اسمي الاء

*************
" تبــــــــا لتلــك الذكريـــات .. فهــي تقتلنــي ببطـــئ كــل ليلــة ..." بقلمــــــــــي

وبمكان اخر بنفس البيت
مكشرة وبصراخ : يعني شنووو ممكن تفهمني ... لية كذاا ياماجد
ماجد بتعب : منيرة .. ولي يخليك تعباان .. مو ناقص وجع قلب وبدون لف ودوران كم تبغين
منيرة انصدمت وسكتت : هاا .. لا .. ماابغى
ماجد طالعها باستنكار : منيرة ماتبغى مو معقول
منيرة باندفاع :45 الف !!
ماجد ضحك : اية قولين كذا من البداية ليه تدوشيني تدرين تعبان
منيرة قلبت وجه ثاني تماما وطلعت لسرير وقعدت جنب ماجد وتعمل له مساج براسه : فيني ولا فيك التعب حبيبي انت
ماجد ابتسم لها وغط بسابع نومة من التعب والارهاق

***********
عايـلــ ابو راكان ـــــة
ابو راكان : 50 سنه " من هوامير المنطقة وله اسمه ومكانته في العايلة ... ماسك شركات العائلة هو واخوانه ... ضعيف الشخصية مرته منيرة مسيطرة عليه ومتحكمة في كل قراراته
منيرة " ام راكان " : 45 سنه " الآمرة والناهية في البيت وشخصيتها قوية تحب الشر بكل شي وبو راكان مايقول لها شي لانها ماسكة عليه شي " بتعرفوه بالاحداث " جميلة وحلوة ومن الحريم اللي يقضون اغلب اوقاتهم في المؤتمرات والمناقشات
راكان : 25 سنه ماسك اشغال ابوه ويقضي اغلب وقته بالعمل اسمر ... فيه وسامة كله على بعضه كيوت شعره من الجوانب خفيف ومن الوسط كثير ( ترعفونها موضة دي الايام )
ريما : 21 سنه " سنة ثالثة جامعة تخصص خدمة اجتماعية هادئة غامضة نوعا ما ... تحب الكتب وتعتبرهم كل حياتها ... ماتشغل نفسها بتفاهات الاشخاص .. شخصيتها فريدة من نوعها بيضاء طويلة وجسمها متناسق جذابة... شعرها لحد اذنها "قرمزي" ...
رند : 19 سنه " خريجة ثانوي .. عربجية .. ام الافكار ومجنونه لابعد حد .. طيوبة اللي بعقلها بقلبها .. متسرعة .. دموعها دايم على اطراف عيونها .. طيوبة بالحيل .. جميلة وملامحها كيوت ..بيضاء طويله جسمها رشيق مهتمة بشكلها لابعد حد .. شعرها لين نص ظهرها " اسود"...
يزن : 3 "سنوات" .. اسمراوي ... عيونه واسعه حلووو وهو وخواته مناقرة دايــــم دلوع العايلة وماينرد له طلب

**************
منهكـــة كثيــرا..متعبــة .. مرهقــة ... فقط اريــــد أن انسى "
بقلمــــــــــي
صبــ اليوم الثاني ـــــــــــاح ... صباح يحمل معه امل .. تشرق الشمس على احدى البيوت بالمنطقة قريبا من البيت الذي ذكرناه بالأمس ..
بدفاشة وصراخ : فـــارس تعال شوف اركض
فارس يركض وبيده" ساندوتش " : وش في
سندس بفرحة : الجزء الثاني بينزل يييييس
فارس بفرحة : البطل تغير .. مو نفسه
سندس بخيبة واضحة : اي .. لية كيذا حرام والله احبه
فارس يخزها : اقول تلايطي احسن مااطلع الاسنان
سندس قربت منه واخذت اللي بيده وطارت ركض غرفتها
فارس بصدمة : ييي ... يابقرة تعالي (وركض وراها )
سندس تطالعه : هههه عشان تعرف ان ... طخخخ
ماكانت مركزة على الطريق امامها وطاحت ومن قوة الطيحة تدحرجت 5 درجات لتحت
فارس طالعها وعيونه توسعت بكبرهم وبصدمة ومكر يبي يقرب ياخذ الساندويتش : بسم الله ... (وراح متوجه لها ) تعورتي
سندس طالعته بطرف عينها المدمعه : اااي ... ركبتي تعور
نواف ينزل من الدرج يضحك : هههههههه وربي شكلك خورافي لمن طحتي ... غبية
فارس قرب من سندس يبي ياخذ اكله
وسندس قامت ركض ورجل ترفعها ورجل تنزلها من الم رجلها ومهرولة لفوق تتفاجأ بيد نواف تمسكها وياخذ السنادويتش بكل برود وركض لاسفل الدرج وطلع من الصاله لخارج البيت
سندس بخيبة بقهر مدت بوزها ووسعت عينها بقهر :ليه كذا
فارس بضيق : لو كنا تقاسمناه مو احسن الحين لا انا ولاانتي ارتحتي
سندس تبي تتكلم يقطع كلامها صوت التلفون
سندس تقوم بالم من رجلها :
فارس بحكم انه كان قريب من التفون توجة للتلفون
بهدوء وثقل : هلا
ريما انحرجت انه هو اللي رد وباحراج : امم.. سندس موجودة
فارس ميز نبرتها وعرفها : اوو ريما شلونك ؟؟
ريما : الحمدلله .. وين سندس
فارس : وانا الحمدلله بخير ...
ريما حست بفشلة واحراج تمت ساكته : ...
فارس ضحك : ماعليه يابنت العم .. سندس هنا ..
ريما خلاص دوروها ضحكته سببت لها قشعريرة : ...
فارس حط السماعه : تعالي ردين
سندس توجهت للسماعه باستغراب: منو
فارس بابتسامة جميلة زادت من جماله : بنت عمك " ريما "
سندس تقدمت للسماعه : هلاااا والله ..
ريما بفشلة : يزق ليه ماتردين انتي لازم تحرجيني
سندس بدلاخة : لااا .. لية تستحين من فارس ترى مافيها شي ..
ريما طيرت عيونها : لااااا ...سمعك ..
سندس باستغراب: اية جنبي !!
فارس ابتسم افتكرها سألت عليه وضحك اكيد الحين سندس بتلاقي كلام وبتزفها زف لانها فضحتها
عند ريما : اوريك يالحيواااااااانه وسكرت السماعه على وجهها
سندس عورتها اذنها من صوت خبطة السماعه : وجععع
وباستغراب : ليكون زعلت بس
فارس : .......
سندس : الا صح ...تقول وش كانت تبغى مني
فارس : وانا شيدريني يعني ... شفتيني بعقلها ولا بقلبها
سندس بتسرع : بقلبها .!! وشهقت وحطت يداتها على فمها
فارس انصدم : وش ..
سندس : هاا .. ولا شي .. تراني امزح مثل ماتعرف احب امزح
فارس بعد اقتناع : اوكي يالكذابة
سندس بتوتر ماتدري ليه : انا بطلع فوق بتصل لها بعرف شتبغى مني
فارس يتصنع اللامبالاة : اوكــــي اطلعي
سندس قامت وطلعت
فارس بداخله : معقول ريما تحبني من صدق او... او سندس تكذب .. لا اكيد سندس تكذب انا اعرف ريما مو همها هذي الاشياء كل تفكيرها بالكتب وحياتها وانا حتى ما افكر انها تكون لي او ترتبط بي اعتبرها مثل اختي..
وقام وطلع من البيت ...ونسى الموضوع تماما !!!

*************
كل شي فيك اشتقت له .. ضحكتك .. شكلك .. كلامك .. صوتك .. بالمختصر اين انت ؟؟!.. بقلمـــــــــــــــي
بغرفتها تطالع يوتيوب
تسمع طق على الباب
الاء : ادخل
حلا تركض لها : شرايك نروح سوق
الاء : بالله عليك نتفه وعمرها 3 سنوات تبغى تروح السوق .. اسكتي بس
حلا : انا مو نتفه انا حررررررمة احسن منك (وطلعت لسانها ومدت بوزرها شبرين وطلعت من الغرفة )
الاء : ههه وربي مخفه البنت هذي شلون نطلع السوق
(وبتفكير ) وليش لا ؟؟ بكلم سندس ورند ونطلع
واخذت الجوال وفكت جروب *قميلات العائلة *
الاء : هلواااااات بنات
انتظرت 5 دقايق ومحد فك
الاء رنت لسندس
سندس : هلا
االاء : افتحي الواتس
وسكرت واتصلت لرند وريما
بعد 3 دقائق صاروا كلهم اونلاين
ريما : هلا
رند : شتبغين الاء سرييع
سندس باستغراب : ليه مصيحتلنا ليكون في مصيبة
الاء رسلت مقطع صوت : سمعوون بعد ربع ساعه بمر وبنروح نفطر وبعدها بنروح السوق شوي
ريما رسلت لها فيس اللي يقلب صور : وانا فاضية لك
الاء بخيبة : سنددس رند هاا وش قلتوا
رند بتسجيل صوت وكانت مقربة المايك والصوت حالته حاله : وانا ارد خرجة .. عيوني امري وانا اعرف كيف اسحب معاي ريما ...
سندس : اوكي ... وانا بجي
الاء فرحت : يييييس .. يله ربع ساعه وانا عندكم والله ثم والله اطرق طرقه ان مانزلتوا بااي .. (طالعت اخر ظهور كلهم اوف لاين )
الاء : ي حليلهم خافو قاموا يتراكضون شكلهم

******************

مضيئة في العتمة وكانني نجمة ..." بقلـــمــي
سندس تصارخ بالدرج بصوت مزعج : امــــــــي
ام سندس تجي من غرفتها وتخرعها على راسها : اوووص وصمخ ليه كذا صوتك عالي مررررررة ماتعرفين تخفضينه شوي
سندس بحب : اميياه .. بطلع ...
ام سندس باستغراب : الحين .. وين ؟؟!
سندس : مع الاء ورند وريما ..
ام سندس : وين؟!!
سندس : نفطر وبروح السوق
ام سندس : وليه لساتك طلعتين قبل اسبووع ..
سندس : تدري نشيك فقط تشييك
ام سندس طالعتها بطرف عينها تدري بها بتروح واخذت السوق كله .. : هاا تشييك بشوف
سندس باستعجال : يله المهم حطيت خبر تدري ..
ام سندس: يله روحي البسي قبل يمرون البنات .. الا صح من يوديكم
سندس : السواق
نواف يدخل البيت : سلام
ام سندس : وعليكم السلام ..
سندس : امي ليه تسالين ؟؟
ام سندس : وليه ماتروحون مع خالد ...لازم سواق ..
نواف باستغراب : اي سواق ..
سندس تروح : امي فهميه انا مستعجله
طلعت الغرفة واخذت شور سريع ولبست بلوزة كت بيضاء وجينز كحلي وتعطر تعطر خفيف يعني ماتطلع ريحته كثيير وعملت ماسكرا وقلوص ولبست ساعتها واخذت عبايتها ولبستها وماطقطقت الازارير .. اخذت الشنطة والطرحة واللثمة وتلفونها ونزلت ...
ام سندس : ماشاء الله شالسرعه هذي
سندس تضحك : هههه ادري اصلا انا من زمان سريعه
نواف ضحك : بلاك ماتدرين الحين نص ساعه عشان اللثمة
سندس لساتها شايله بخاطرها : لا تكلمني >> اكيد عرفتوا ليه
نواف نسى : شفيك ؟؟
سندس : اكلت ساندويتشي
نواف ببرود : ماكان لك ..
سندس : الا كان لي .. وبعدين حتى لو مو لي حق فارس وانا واخوي نتفاهم ...
نواف : كنت جوعان ايش اسوي لك ؟؟
سندس انقهرت : اووف خلاص ياخي والله جوعان اللي يسمعك يقول ماتعرف الاكل ...
نواف عطاها طاف : .....
ام سندس : البسين اللثمة ونعالك سريع (الله يكرمكم)
سندس توجهت للمراية الكبيرة اللي بالصاله ولبست الطرحة و10 ساعات عشان تساوي الاطراف ورجعت لبست اللثمة و10 ساعات ثانية عشان تثبته وتضبطه
سندس تلفونها يرن بنغمة " محسومة " لبدر الشعيبي
نواف طالع الشاشة تضوي امامه اخذ الجوال شاف الاسم :
لولتتتتتي
نواف بمسخرررة : تعالي ردي على لولتك
سندس توجهت له بعد مالبست نعالها * كرمكم الله *
واخذت الجوال من يده واخذت شنطتها ومشت متوجهة للباب : اكيد ي امي اجت .. يله باي
ام سندس : يله حبيبتي اطلعين وونسي صدرك . لكن هاا انتبهي على نفسك .. وانتبهي تتاخري .. ولو بترجعي بيت واحد من اعمامك ردي خبر مو طااف زي كل مرة تقلقيني >> وصايا الامهات هذي ضروووووور وكانك رايح غزوة .. الله يحفظهم
سندس : اوكي امي بااي
ام سندس : مع السلامة

***************
اشعر وكان اعاصيف ببداخلي وكان كل ضلوعي تتكسر ... " بقلمــــــــي
سندس : سلاااام
الاء : هللااا والله .. وعليكم السلام
وتكلم االسواق :
We Go
السواق :
OK
الاء : عندي احسااس اننا بنقعد 10 ساعات الحين تعرفين رند تستفز
سندس : ههههه يب .. يابنت تلاحظين صار طفش وخاصه ان الصيف الاول ماسافرنا مثل الخلق وعووة رحنا المزرعه
الاء تبتسم وتتذكر : بس كانت طلعه رووعه
سندس : يب والله
الاء تشوف الطريق : انتظري بسوي اتصال لرند يطلعون
سندس : خلاص مافي داعي نزلوا .. شوفيهم جايات
الاء مو مصدقة : شلوووووووون كيذا
سندس مو اقل منها استغرابا : الظاهر جوعانات يبغون يفطرون
الاء تضحك وتفتح لهم باب السيارة : هلا والله
ريما تطلع : سلام كيفكم
البنات : الحمدلله
رند بدفاشة: االاميــــــرة وصلت فاذبحوا الحمير والبعير
االاء : اذبحي نفسك
ريما : تشمون حريق هههههه
رند : امشي بس امشي

*************

كل الذين أحكموا إغلاق أبواب قلوبهم خشية الوقوع في الحب هم لا يدركون أن السارق الحقيقي لا يأتي عبر الأبواب.."

بكوفي ***
البنات على احدى الطاولات
شوي يجي ولد ويحط ورقة ع الطاولة
رند : اااخ شوفي وسامته
ريما تخزها وتاخذ الرقم ترميه على الارض : اقول احترم نفسك يالاخ !!!
الولد : لا لا لاتمثلين الثقل حبيبي .. ترى والله اعرف هذي الحركات
الاء تجي هي وسندس راحوا يطلبون : خير منو هذاا
رند مانزلت عينها منه
الولد : طالعين شلون معجبه فيني خويتكم
رند بطنازة : ههه اقول اذلف قبل لا اجمع عليك امة محمد
الولد : وان ماذلفت
يفاجأه صوت جهوري من وراة : كسرت لك رجولك ...
وخليتهم يحملونك لبرع بنقاله
الولد برعب مابينه : اصلا اجيت اخذ الطلب استهدي بالله ياالاخوو ...
رند فطست ضحك : ههههه خراط
ريما مسكت قلبها بيدها وتوترت وهي تطالع نظراته الحاده وشلون ظاهر عليه انه معصب
فارس تقدم لهم بعد ماهش الولد : وانتوا واقفات تكلموه
سندس تقرب له : شجابك .. ( وصغرت عيونها وباتهام ) ولا ليكون مراقبنا بسسسس
فاس ضحك لين مالفوا بعض الاشخاص : هههههه انا اراقبكم .. تراك اخذة مقلب كبييير بنفسك
سندس : فطرت
فارس : يب .. الا صح كيف رجلك
رند : اي رجل
فارس يضحك : بلاك ماتدرين رند شصار ...
وطالع الاء وسندس : اجلسون ليه واقفات ... (وبتساؤل) صح منو جابكم
سندس : السواق
فارس طالع الاء : اتصلين له قولين له يمشي انا بوديكم منها اشتري لي كم حاجات.. ومنها احميكم
سندس تتطنز : لاتكفى يالنمر المقنع
ريما شادة على شنطتها وساكته ماهي متحمله ريحه عطرة القريبة وملامحه الاقرب
فارس طالع ريماا بتساؤل : الا كيفك ريما ماسمعنا صوتك
ريما هنا دوروها خلاص ذابت وبتوتر وبحة تذببح : هاا.. وش ؟
سندس : يقول كيفك ؟!
ريما ابتسمت من وراء اللثمة : الحمدلله ...
فارس ضحك : على فكرة هذي المرة الثانية اللي اسالك عن حالك وانتي تعطيني طااف وتسلكي لي بسس ماعليه ي بنت العم
ريما باحراج تذكرت : معليش فارس بس والله تعبانه .. عفوا
فارس بيتكلم لكن قطع صوته رنه تلفونه
فارس : هلااااا والله .. انا الحمدلله .. وانت
.. ياالاخ وين الغيبة عاش من سمع صوتك ...انا والله بكوفي **** ومعاي البنات بوديهم المول
طبعا بهذيك اللحظات رند فتحت تلفونها وانشغلت
سندس تطالع المنيو وتقرا وتضحك هي والاء ريما كانت قاعده تتامل فارس وتطالع عيونه
فارس : يله اشوفك على خير وسكر الخط والتفت والتقت عينه باللي يتامله ..
ريما تلاقت عيونها بعيون فارس وقلبها كان يدق بسرعه وضربات متضاربة ومتلاحقة ..
فارس يتامل عيونها ومايدري ليه مايبغى ينزلهم وتذكر كلام سندس الصبح ...
ريما نزلت عينها بربكة صحيح ان كلها ماهي7 ثواني .. لكنها حستهم دهور وسنين ...
فارس تذكر لمن سندس حطت يدها على فمها وتوتترت .. يعني لو تمزح ليه تتوتر وتخاف
لكنه تجاهل الموضوع مرة اخرى وراح يشوف اخبار الطلب
بعد نص ساعه البنات كملوا يفطروا
الاء تشوف جوالها : يله بنات فارس واصل حده له نص ساعه في السيارة
ريما تحس نفسها حراانه ماتدري ليه
مشوا البنات وطلعت سندس جنبه ووراء ريما ورند والاء
فارس شغل اغنيه وقال لسندس: سمعين جديد ماجد المهندس
سندس : اوكي
االاء تتطنز : والله مادريت انك من متابعين المهندس
فارس ضحك : اسكتين بس قبل لا اسوي حركة اقعد بعدها لنهاية عمري بالسجن ...
الاء والبنات : هههههه
ريما كانت جنب الدريشة مو اللي وراء فارس اللي وراء سندس بحيث انها تشوف نص وجهه ولمن يكلم سندس تشوف اغلبه وكانت مو قادرة تتحكم بقلبها ومشاعرها ...

**************


قالوا لي قد اتئ
قلت لهم قد سبقة عطره ..."

: ياوليدي قوم يله الساعه 11
: اممممم يمة ابغى انام ...
: ترى براحتك بس بقولك اليوم نروح بيت عمك ابو خالد ... وانت بكيفـــــك ...
قام وعين مفتوحة وعين لا : متــــــى؟!
ام خالد : نتغدى ونمشي ...
محمد قام : اووة يله بقوم ... عمي ابو فارس بيجي
ام خالد : اعتقد ايه
محمد قام وتوجه للحمام *كرمكم الله*
وام محمد طلعت من الغرفة

****************
ساعزفـــك مقطـوعتــي وإن لم تكـــــــن ..."
بمول ****
رند : هذي القطعة مرة كيووت والله
الاء : لا .. هذي احلى
فارس يطالعهم ويضحك : سرعووا بقي نص ساعة ونمشي ..
ريما وسندس راحوا لمكتبة بروح اشوفهم
ومشى فارس متوجة لهم
بالمكتبة
ريما : يابنت خلاص مو قادرة احس الحب ينفضح من ملامحي .. احسه عرف اني احبه
سندس : هههه اخوي ماركز تراه دلــــخ
ريما ضحكت : تصدقي فارس بيعرف
سندس : المصيبة ليه فارس بالضبط مو خالد .. نواف تعرفين كيف نواف يعزك وكانك اخته ..
ريما بنيااااتها : احب نواف والله ...
فارس اجى وقبل لايدخل وقف على صوتها تقول احب نواف والله
فارس بصدمة : ... هه تحب نواف والله صدمة
ودخل لهم وعلى ملامحه الجمود : يله نمشي ...
ريما طالعته بصدمة خافت لوكان اجى قبل شوي وسمع الكلام >> هههه تراه عرف وخلاص ...
فارس طالعها نظرات هادئة تخترقها كالسهم ونزل عينه ...
فارس صحيح م يحبها يشوفها مثل اخته ويبادلها كل احترام لكن ما يدري ليه حس بقهر من اخوه نواف
سندس تقطع الصمت :يله جااااايز نمشي
ومشوا بهدوء سندس وجنبها ريما ووراهم فارس شافوا الاء ورند يداتهم مليانه اكياس وحالتهم حالة
ريما بققت عيونها : خير خير ترى امي قالت لك ماتشتري هذا كله
رند ببراءة : عجبووني وخذتهم
فارس : تراه اسراف غيرك مو ملاقي شيلبس
رند بحزن : ترى بتكرهوني فيهم
سندس : خلاااااص ماصار شي يله نمشي
بالسيارة سندس راحت وراء جنب ريما
الجو هدوء ماعدا همس رند والاء ومواضيعهم ووقفوا عند محطة البنزين يعبوا
رند فتحت عيونها بكلهم ورزت نفسها : الاءءءء شوفي
الاء شافت لوين متوجة نظرها وطالعت واحد خوقققققاق قاعد يطالعهم وخافت لو فارس يركزز عليهم
سندس تضحك : هههه بنات بسسس والله كليتوه بعيونكم
ريما : لو كانت النظرات تقتل لاخترقته وقتلته ...
سندس تضحك : بس بس نزاار ترى مو غلطك غلط الكتب اللي تقرينهم
رند مانزلت عيونها: ........
الاء تطلع الزجاج وكان معكس
رند بقهر : اخخخخ بس ياربيييه بمووووت
فارس اجى لهم ومعاه بيبسي : ها خذوا وعطى الاء بحكم انها وراة
الاء شقت ابتسامة تقول اول مرة تشوف بيبسي : تسلـــــم ياولد العم ماتقصر اببببببد
فارس ابتسم : ولووو ..
ريما ذابت من ابتسامته ...
وطلع وكملوا الطريق بصمت .. شوي يسمعون رنة تلفون ريما
ريما طالعت الاسم : هلا
ام ريما : السلام عليكم ..
ريما بفشلة : ههه وش دعوة وعليكم السلام ..
ام ريما : سمعين متى بتردووون بنروح بيت جدتك
ريما بوناسة : متى يمة ؟؟
ام ريما : على الساعه 2 يعني كيذا بعد الظهر تدري يومين وبنرد ..
ريما استانست وبصوتها كانت ظاهرة السعادة : طيب امي شوي واحنا واصلين
ام ريما : يله بامان الله
ريما : مع السلامة
الاء : ايش الخبر اللي فرح ريما اللي عمرها مافرحت
ريما بستغراب : بسم الله والله اني دايم افرح بس انتوا عندكم اللي يقرا كتب بكثرة ويعشقهم معقد . وش هالتعقد ..
فارس بنفسه : سبحان الله نفس ميول نواف يحب الكتب >> رايح فيها الاخخخ
رند وهي تشرب وتحط على يدها شوي من البيبسي بتعمد وتمسح اللي انكب على عباية الاء >> حاااله الاخت موصاحية
: منو اتصل ووش يبغى
ريما بفرحه : بنروح بيت جدددددددتي
البنات فرحوا واستانسوا ...
فارس بهدوء طالعها من المراية اللي اامامه : ريما
ريما طالعته وعيونها تلاقوا بعيونه : هلا
فارس : متى بنروح .. ومنو بيروح.. وش المناسبة .. ومتى بنرد
سندس والبنات: ههههههه وش هذا مقابلة عمل او تحقيق
ريما بهدوء ظاهري عكس الاعاصيف اللي جواها : بنروح 2 الظهر يمكن .. واللي بيروحون والله ماادري بس اعتقد انها لمه عائلية يعني كلنا .. المناسبة نتونس ونشم هواء ونرتاح .. اعتقد بنرد بعد يومين ..
ونزلت عينها على طول ومسكت يد سندس وضغطت عليها ..
سندس ابتسمت لها من وراء اللثمة وهي تتمنى نصيب ريما لفارس ".. هل النصيب كما نتمنى .. وهل القدر كما نشاء .. هل الاحداث والايام تمشي كما نريد ...؟!"

************
سأتــــرك ميدان حبـــي لمــن يستحقــه ..." بقلمـــــــي

الساعه 1 ونص ببيت ام راكان
بغرفة ريما
ريما تحط اللمسات الاخيرة على وجهها .. اللي اصلا ماحطت غير بلاشر وقلوس وماسكرا وكحل من الاطراف كحلي .. ( ريما لبست بلوزة كحلي اكمامها من الجوانب .. وجينز سماوي متوسط الطول مو طويل ولا للركبة * يارب فهمتوا * على بوتي ابيض *الله يكرمكم*وشعرها عملته على طبيعته بدون ماتلفه .. وكم اكسسوار خفيف



************
لا شــئ يدوم للأبــد .. فكمــا اتى بلحظــة .. سيختفــي ايضــاً بلحظــة ..." بقلمــــــــــــــي
رند
( لبست شيال كبدي على بدي ابيض وبوتي ابيض وشعرها ظفرته ( جديله )عملت قلوس كبدي وايلاينر وعدسات رمادي وبلاشر وكانت كيوووت ...
******************
ابتسم .. فجمــال وجهــك لــم يخلــق للعبــوس ..." بقلمـــــــــــي
ببيت الجده الكل بدا يوصل
الجدة ( عمة ابو ماجد مو ام ابوهم اخته ): هلا حبايبي
البنات كلهم ركضون لحضنها ويبوسون يدها وراسها
سندس : جدة والله اشتقنا لك
الاء : يب والله ولهنا عليييك
الجدة ابتسمت بحب لهم وسلمت عليهم

عند البنات
سندس : ريما تعالي نروح نتكلم مكان لراحتنا
ريما : تيب .. وراحت معها
رند : الاء واحنا تعالي نطلع الحديقة .. اكثر شي احبه زرع البيت هذا ..
الاء قامت وراحت معاها

***********
احببت من ليس لي واحبني من لست له "

عند الشبـــــــــــــــــاب
: هلا اخباركم شباب ..
نواف : هلا خالد والله اخبارنا زييييينة
راكان : والله اشتقنا للجمعات هذي
فارس : ايييه والله عاد اذكر ايام زمان كل اسبوع ضرووري نجتمع
محمد : الزمن تغير
نواف : شباب عن الطفش .. شرايكم نطلع اليوم الملاهي
فارس : هههه لاتتحمس نواف
حلا تنط : ايوة ملاهي ملاهي
نواف : اوووص لا تقولين للبنات
محمد : ههههههه صدقت والله مو ناقصنا ينشبوون لنا بالبلعوم
فارس قام : بروح المطبخ . من يبغى شي اجيب له
نواف : جيب لي عرووسة
خالد : هههه وانا كمان
فارس بنص عين : انقلعوا بس
ومشى متوجة للمطبخ .. لكن في شي لفت انتباهه واستوقفه وبراسه الف علامة صدمــــة وتعجـــــب ..."

انتهى البــــ الاول ـــــــارت


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 06-08-2019, 11:51 PM
صورة ضـحكتــي سحـــريّـــه الرمزية
ضـحكتــي سحـــريّـــه ضـحكتــي سحـــريّـــه غير متصل
©؛°¨غرامي مجتهد¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : غرفة الأسرار


يا حرام ليش سوّيتي النّهايه في نقطة التّشويق تراني ببكي :(
المهم أسلوبك حلو والشّخصيّات جميله وشكلها كلها طيبه
ما عندي توقّعات لأنّه ما في أحداث كثيره أنتظر البارت الثّاني عشان أعرف إيش اللّي صدم الحلو فراس^_^
على فكره إيش هو موعد تنزيل البارتات؟


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 07-08-2019, 10:42 AM
صورة FoFo Queen الرمزية
FoFo Queen FoFo Queen متصل الآن
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : غرفة الأسرار


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ضـحكتــي سحـــريّـــه مشاهدة المشاركة
يا حرام ليش سوّيتي النّهايه في نقطة التّشويق تراني ببكي :(
المهم أسلوبك حلو والشّخصيّات جميله وشكلها كلها طيبه
ما عندي توقّعات لأنّه ما في أحداث كثيره أنتظر البارت الثّاني عشان أعرف إيش اللّي صدم الحلو فراس^_^
على فكره إيش هو موعد تنزيل البارتات؟
هلا .. ههههه لا تبكي لاتبكي عادك ماشفتي شي .. تسلمين حبيبتي هذا من ذوقك ..

بالنسبة لموعد تنزيل البارتات كل ثلاثاء ان شاء الله ..

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 09-08-2019, 11:28 PM
صورة FoFo Queen الرمزية
FoFo Queen FoFo Queen متصل الآن
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : غرفة الأسرار


وين الرددود الللي تشجعني اني اكمل؟؟

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 13-08-2019, 10:54 PM
صورة FoFo Queen الرمزية
FoFo Queen FoFo Queen متصل الآن
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : غرفة الأسرار


السلام عليكم عساكم دوم بخير ..عيدكم مبارك وكل عام وانتوا بصحة وسلامة وعافية ومن نجاح لنجاح ومن تفوق لتفوق وعساكم من عواده يارب ..مثل ماوعدتكم اني بنزل البارت يوم الثلاثاء << شوفوا بس الغشاشة مابقى الا ساعة ويكمل اليوم موصاحية الاخت وعادها تتفلسف .
المهم بنزلكم رابط ورايتي الاولى " خذينا بعض مغصوبين وصرنا اكبر مثال للعاشقين "

https://forums.graaam.com/623647.html


البـــــ الثاني ـــــــارت
" مايفرحني ويداوي آلامي غير الأكل .. مافي شي ثاني "
بقلمـــــي
الاء : تعرفين عن حب نواف لك من زمـــان .. ايش رايك ؟
رند بأحراج وتوتر : ترى مافي اي رأي ... طبيعي انا ونواف مثل الاصدقاء الاء ضحكت : طلعين اللي فقلبك
رند بحب : يب احبه

فارس على بعد امتار مصدووووووووم صدمممة عمره : شلوون ؟؟ طيب هي ماتدري ان اختها تحب نواف حراااام يلعبون بمشاعر ريما .. نواف يحب رند على حسب كلام الاء وهي تحبه .. طيب وين ريما بالسالفه
حس بنفسه مو فاهم شييي مشى للمطبخ

***************
" وشكرا لام انجنب قمرا مثلك ..." بقلمـــــــــي
عند الحريم
امينه "ام خالد " : الله من زمان ع الجلسات هذي
منيرة تطالعها بقرف وشماته : ...
ام فارس : ايه والله .. شلون الندوة الجديدة امينه .. مبرروك سمعنا انك اخذتي الدرع الذهبي
امينه بفخر : اي والله ياام فارس .. الله يبارك فيك
منيرة بهمس سمعته امينه : ووعوة كله غش .. والا ماتقدرين تفوزين علي
ام فارس طالعت منيرة : وانت يشلونك منيرة وشلون الندوات والدورات التدريبية ؟!
منيرة : الحمدلله ... قربت على الدرع الذهبي ..
امينه ابتسمت بنصر انها فازت عليها .. وسبقتها بخطوة
ام فارس بفرحة : الله يوفقكم ..
منيرة بداخلها : انااااا بس الله يوفقني اما هي يارب تموت اليوم وافتك منها ...
ورن تلفون منيرة : رؤى ..
منيرة قامت بسرعه : عن اذنكم ورراحت متوجهه لاحدى الغرف بالطابق العلوي
منيرة : هلا والله شخبارك رؤى ...
رؤى : اهليييييين حبيبتي .. والله ماشي حالي وانتي
رؤؤى بتنهيدة : ااه بس لو تشوفيين
منيرة بخوف : سلامتك حبيبتي شفييك ..
رؤى : اقول ابتلشت بلشة عمري ربي لايوريك .. اتخيلين قبل فترة اجوا الممرضات يركضون ويقولون ان في مجموعة رجال وصلوا بنت لباب المستشفى وقالوا انه حادث وانها موقادرة تتنفس .. والبنت حالتها حاله اه لو تشوفين بس ..
منيرة : اي وبعدين
رؤى : انا بحكم اني مديرة المستشفى وكخخدمة إنسانية مني قلت لهم روحوا دخلوها واتخذوا الاجراءات المهمة وعالجوها يعني انقاذ حياة .. اتخيلي البنت طلعت بدوون اي بطاقة شخصية .. بدون اي هوية .. انا قلت لهم بعجله اول شي دخلوها وعالجوها لانه كان عندي دكاترة من المانيا اجوا عندي زيارة ولازم اكشخ امامهم وانه انا اهم شي عندي ارواح الناس مو الفلوس بعدين ابتلشت فيها
منيرة : طيب قولوا لها من وين انتي .. بنت منوو انتي
رؤى : اسمعين اكمل لك المصييييبة البنت فاقدة ذاكرتها
منيرة اقتهرت على صديقتها : اوو
رؤى : الحين علاجات على حسابنا مايصير نرميها .. اكل على حسابنا .. وعالجناها وعملنا عمليه لها على حساب المستشفى واحااسب الدكاترة من مالي الخاااص.. لحقي علي منييرة شسوي فيههها .. والمصيبة لا قلت بعمل لها اذن خروج وين بتروح البنت .. الله واعلم انها من منطقتنا او لا اصلا ترى بفلس

منيرة حزنت مو ع البنت ع صديقتها : شرايك
رؤى : وشوو ؟!
منيرة بدون تفكير وبتسرع: باخذها انا .. عندي خادمة !!!!!
رؤى بفرحة دخلت راسها الفكرة : وووووواي .. من جدك !
الله يخلييك والله خلصتيني...
منيرة : اية .. ادور خادمة .. وهذي بعد مو مثل الباقيات نافشين ريشهم وكل مااقول كلمة قالت برجع الوكالة لاااا هههه مضطرة تبقى عندي ماعندها احد
رؤى : ايي والله .. خلاص متى بتجين
منيرة بلا رحمة ولا اي قلب: انتظرين لا تستعجلين .. لازم تسجلين اوراق مزورة او اي شي تدبري انك انتي وكيلتها او من اقربائها عشان تاخذينها بشكل قانوني وبعدها باخذها منك بشكل رسمي
رؤىبخوف : طيب ولو صار شي
منيرة : شلون بيصير وانتي قلتي فاقدة ذاكرتها مابتعرف ولا بتتذكر
رؤى : بس هااا اتبهييين تطلعينها من البيت لان الدكتور قال ان ذاكرتها بتستعيدها من تشوف االاماكن اللي شافتها وعاشت فيها من سنييين ..

منيرة : خلاص اوكي .. خليها لبكرة .. اليوم مااقدر تدرين قاعدين جمعة مع الاهل
رؤى بسخرية : ههههه ومن متى .. تدرين من بعد شمعة وصالح ماعد تجتمعوون .. ههههه
منيرة : الله ياخذهم .. لا تذكرين لي سيرتهم تراهم نححححس وووعوة
رؤى : سمعين ... معاي اجتماع مع السلامة
منيرة : مع السلامة

***********
اذا كانت الفتاة وفيه سيكون الفتى خائن .. وان كان الفتى وفي ستكون الفتاة خائنة .. وان كانا الاثنان وفيان سيقف النصيب خائن ومفرق لهما ..." بقلمـــــــي

في برلين وتحديدا في وحدة من الشقق ..
قاعد على البلكون والدموع متحجرة مو راضية تنزل والصدمة مالية كل حواسه وملامحه .. كيف لا واليوم اتصل له خبر يبلغه بموت امه وابوه واخته قبل اسبوع... وبعد شوي بتوصله اشيائهم اللي كانت معاهم بالحادث
ناصر بجمود وصدمة ودموع متحجرة بعيونه : شلووون ؟؟ ليه تروح يبه ليه يمة تموتين وتتركيني .. تركتووني عايش لوحدي مو كفاية بدون اهل عايشين بدون اعمام اخوال سند ظهر والحين ابوي وامي واختي يروحووون .. لاا لا تنهار ياناصر بس كيف واهلي ماتوا مااااااتوا لااااااااا وطاح على الارض مو قادر يوقف بعد المصايب اللي تكالبت عليه شلوون يوقف والحياة تسكرت بوجهه .. كيف يوقف والقدر اخذ منه اجمل واحلى واقرب الاشخاص له ...
يسمع طق على الباااب توجه للباب وشاف الشخص اللي جايب له صندوق داخله اغراض اهله يوم الحادث عن طريق
DHL
Thank you : ناصر بحزن وبحه



ناصر اخذ الصندوق بيدات مرتجفة ودخل للداخل وراح للكنبة وجلس عليها وحط الصندوق بحضنه وتردد وكانت يداته ترجف واخيرا فتحه واول شي داهمه ريحة عطراخته المفضل
ناصر ببكا وقهر : ااااااخ ليييية لييية .. حرام علييكم والله حرام وانطلقت شلالات من عينيه وصيحات من فمه على فراق اعز الاشخاص له


*******************
الحب هو الدخول لحظة في عالم الاحلام ودائما في عالم الاحزان ..

وعند رند والاء
رند رن تلفونها
الاء : ردي
رند بتوتر : مو وقته ...
الاء باستغراب : لييه منووو يتصل ليكون ضروري
رند بتوتر : لا هذا رقم له فترة يضايقني
الاء باستهزاء : الله ياخذهم بس الرجاجيل هذول .. يااختي واللي يقهرك انه عنده خوات واهل وعائلات واحيان يكون مزوج ..
رند ضحكت : ايه والله > وبدااخلها << اخخ اخاف لو تعرفين بس .. اول شي بحياتي اخبيه عليك اااسفه
الاء : رنننننننننننند قوميين نطلع لسندس وريماااا ابغى افل امها ابغى استانس
رند ضحكت بتسليكه : هههههه اي والله وانا كمان
قاموا الثنتين ودخلوا الصاله
منيرة بانزعاااااااج من علاقة بنتها القريبة من الاء بنت امينة
: رند اقول تعالي.. وين كنتوا
رند باستغراب : بالحوش
منيرة تطالع الاااء : وماتدروون ان في عيال او انتوا ماتستوعبون .. لو احد طلع وشافكم كذا
رند : اسفه امي
منيرة تطالع الاء : ااه بس ياعيني والتربية
االاء رفعت راسها بقوة وصدمة : متربية من يومي خالتي .. لاتغلطين على تربية امي امينة
منيرة : حبيببتي تراني ماقصدت لكن اللي الغلط على راسه يحسس عليه
امينة بحزم : منيرة تراني من اول ساكته مو حابه اهينك امام البنات لكن انتي الظاهر تحبببين الهيانة
منيرة: بقوة : وشششششش .. اقول اعتدلي بكلامك احسن لي ولك
امينة : وش بتسوي بتقتليني .. بتزوري علي
منيرة من سمعت اخر جمله " بتزورين علي " جن جنووووونها : ووي امينه لاتفتحين اوراق المااضي وانطمييييين بناتنا موجودات
طبعا الجدة وام فارس قاموا قبل لايجون البنات ع المطبخ واالاء ورند ساكتات يخافون يتدخلون ... يعرفون مشاكل منيرة وامينه ماتنتهي
امينه : مو انا انطم انتي اللي تنطمي ولانفس فاهمة ...
منيرة قامت بخبث ومشت بسرعة لدرجة ان كتفها خلع كتف الاء
الاء : ااااااااااااي وجع
منيرة : يوجع امك
رند انقهرت من امها دووم تفشلهم واكتفت بابتسامة
امينة : يله حبيباتي بروح المطبخ اترككم
الاء : طيب ..


**************
شعوري كأمراة عجوز تقف على قبر من اخبرها بانها قبيحة فخضعت ل30 عملية تجميل حتى اهترى وجهها الجميل تمامــــا..."بقلمــــ،،،ـــــي

صباح اليوم الثاني بمستشفى ****

بمكتب رئيسة المستشفى
رؤى : وربي استفزتني شتبغى هذي امينوووة
منيرة : اتخيلي تبغى تفتح اوراق قديمة .. ترى عندي احساااااس
رؤى : انتبهييييييين تسكتييين لها ترى اعرف نوايا هالاشخاض خبيييثين ..
منيرة كانها تتذكر : امم الا اقول رؤى ... وين البنت اللي كلمتيني عليها
رؤى تنهدت : تعالي نروح...
منيرة قامت : يله ...

بأحد الأقســـــــام
قاعدة امام الدريشة تطالع السماء وافكارها مشتتة وشعرها البني ساقط على ظهرها وبعيونها البنية الواسعة تتامل الامراض
منيرة فتحت الباب ودخلت هي ورؤى وسكرته بقوة لدرجة فزت واخترعت
منيرة بابتسامة وهمس : هذي !!!!!!!!!!!!
رؤى : ايه
منيرة : صغيييييرة شكلها حرااااام .. شكلها من اسرة معروفة شكلهم لهم اسمهم واغنياء شكلها بنت عز شوفي على جمال
رؤى بصوت مرتفع : هلا ...
بخوف : اهلين
منيرة تقدمت لها ومسحت على شعرها : ماشاء الله قمر
.... ماارتاحت رجعت على وراء بخوف
منيرة ناظرتها بقرف عكسس كل كلام اول : اقول لايكثر رؤى خبريها تقوم تتجهز انا مو فاضية لها مامعي وقت
.... باستغراب: اتجهزز ؟!!
رؤى : حبيبتي اسمعي الحين النيرس بتجيب لك عباية .. بتروحين مع منيرة ببيتها
.... : ليه ..؟!
رؤى القت القنبلة : بتشتغلين" خداامـــــــــــــــــــــــة "
جنى بصدمة ..: خ.خ. دامة ..
رؤى بخبث : اية تراها طيبة وحلووها منيرة ماتسو ي شي والله ماتعض
وضحكت
منيرة ابتسمت ابتسامة خبيثة وتمت تطالعها من تحت لين فوق وتتامل كل شي فيها ..
جنى تحس نظراتهم تحرقها وماارتااحت لهم ابدا وبخوف وبهمس: واهلي
منيرة : احنا المفروض نسالك عنهم .. ياحسرتي ماتتذكرين وين نحطك على ريوسناااا ...
رؤى تخز منيرة بمعنى تلطف اسلوبها وبحب مصطنع : يله ي حلوة مافي وقت .. قومي لبسين عبايتك
جنى قامت بخيبة .. بانكسار .. بألم .. تحس بضجيييج بقلبها تحس بقهر ومذلة : م .. ماعندي عباية
رؤى ابتسمت بخبث وفرح: بتجيب النيرس الان عباية
منيرة ابتسمت لصديقتها اللي عملت كل حساباتها وحسبتها صح ..
جنى اخذتها ويدها ترجف ...
منيرة تطالعها بنشوة الانتصار وتوجهت بنظرها للدريشة وكان الامر مايعنيها ..

*************
هل نعود اصدقاء من جديد .. فقط اصدقاء .. او بالاصح عد الي فما زلت احبك ..
بقلمــــــــــــــــــ...ــــــــــــــــــــي ...

ببيت الجدة وبالغرفة اللي بالطابق العلوي الغرفة المخصصة للبنات كل مايجون
المكان خالي من اي شخص الا من رند اللي قاعده على سريرها وتتكلم بالتفلون بصوت منخفض ..
: طيب افهمني الله يخليك طلعة ما بطلع لو تمووووت ..
يوسف بحب حقيقي : رند حبيبة يوسف قلب يوسف افهميني انا والله ابيج تكوني مرتي
رند : تعال اطلبني
يوسف : ما اعرف لا عنوان بيتكم ولا شي كل اللي اعرفه انك من الرياض شلون اجي اخطب !! بنت منو !! منو عائلتك !! كم عمرك !! ليية تعلقييني فيك كذا ي رند . ماعرف غير اسمك بس وتبيني اخطب ...!
رند : امم . نتفاهم بعدين البنات يبوني تحت باي
يوسف بقهر تنهد من حركتها اللي دايم تسويها تتعذر بالبنات وانهم يبوها .. : اوكي روحين للبنات ..
رند سكرت وضحكت : هههههه قال شنو قال يخطب .. جعله الماحق
وحطت جوالها بيدها ونزلت عند البنات ...
*********************
يقولون كلمات لا يدركون بشاعتها وقبحها .. وكأنهــــم ينفثون بسمومهم علينا لإنهائنــــــــــــا .. ركزوا على كلماتكـــــــم فإنها تُنهي بببطئ ... بقلمــــــــــــــــــي ...^ـ^
وعند الشباب نواف طلع من عندهم وشاف الحارس معاه بيده صنبور مي ويرش على السيارات ويشتغل عمله
نواف خطرت بباله فكرة .. راح له ركض
نواف : عطني عطني اللي بيدك
الحارس : لالا .. انا في ينظف والله..
نواف ضحك : لا مابي انظف بس ابيه
الحارس : ايش في يبيه انته!!!
نواف فك عيونه : اووف بس اللهم طولك ي روح بشرب عطشان
الحارس : روح المطبخ اشرب .. مو هذا هذا يعور بطن بعدين
نواف اخذ من يده بقوة .. وتوجة لين وراء البااب ونادى الشباب
نواف : شباب تعااالون لحقوون
راكان ومحمد طلعون اول اثنين وراكان وجه الصنبور عليهم
محمد يحسس شعره وثيابه وصرخ على الشباب اللي شافهم جايين : لااا معاه مييي مييي
الشباب دخلون وسكروا الباب
محمد فتح عيونه وخبط الباب : فتحووون فتحوون
الشباب :.............
رند تمشي نازلة شافت الاء وسندس وريما رايحين ركض للحوش
رند : شفيكم !!!
ريما : مدري نسمع صراخ مدري شفيهم بنروح نشوف
رند : وانا جاية معاكم .. ومشوا شافوا نواف مستفرد في محمد وراكان وشكلهمم مرههههه سخييف ..
سندس بصدمة : شفيه ذا
رند بفزعة :بنااااااات منو معاي
البنات : يله
وركضوووا لجهة الصنابير وسكروا الصنبور .. واخذوا الثاني وتوجهوا لجهة نواف
وعند نواف : ههههههههه والله وشفيت غليلي
محمد مستغرب من كمية الحقد : شفييك علي ..
نواف شاف الصنبور وقف المي رماه وهو يضحك
محمد ركض له هو وراكان وطيحوه الارض وضربوه شوي يحسوا بالصوت جاي لهم قبل الماي >> بنات هذولا ههه
سندس : جيييييييتكم افززع
نواف : اناا اخووك يالخاينة ..
سندس : ما يصير كذا شفيك انت
راكان عطس ..
ريما بقلق : راكان .. تنشف ادخل داخل لا يجيك هواء الحين وتمرض ..
راكان : الحين بدخل بس خلني اتفاهم مع هالسخيف
نواف : .......
محمد طالع نواف : ي خي انت اثيوبي او كيف ..وش صار لك كنت داخل طيووب ي حلييلك
نواف يرقع لانه حس انه تهووور : مزحة مزحة ..
العيال اللي جوا فتحوا الباب وطلعوا ريوسهم بس
خالد : خلاص الوضع آمن !!
محمد بغيض : اوريكم .. تفيييييييييه عليكم البنات يفزعون لنا وانتوا مثل البنات
فارس يطالعهم : كفووو والله
رند بدفااشة : شبااااب .. شرايكم نطلع نتعشى
خالد : تمام
راكان : تفاهمون انا بدخل اتنشف
ريما باهتمام :راكان ترا شكلك بتزكم خشمك احممر ..
راكان بحب كبييير لاخته : الله يخليك ماافي شي انا بتنشف وبتدفى
رند : خير يالاخت الحنونة .. من كثر البرد عندنا ... ترى حررر
ومن زين نواف انه بردهم
نواف : اييي والله يبنت العم صح لسانك
راكان عطاها خبطة براسها : لا والله احلفي واصدقك
ريما : راكانن ماعلييك منها يله ادخل وانا اختك
راكان ا كتفى بالصمت ودخل الفلة هو ومحمد
فارس : بنات بنتطلع نتعشى لكن من الحييين شروطي
البنات : خيير
فارس : 9 ونص وانتوا جاهزات وبالحوش منتظراات
رند : نخييس صح هذا الناقص
فارس : الكلام لكم عاام ولرند خااصة ..
رند قلبت بوزها ودخلت ..
سندس : فارسووة ماعليك والله لخليهم عامليين طابور بالحوش من 8
فارس والبنات : ههههههههههههههههههههه
ريما : لا عااد زودتييها كذا !!
الاء : مسختوووها اقول لا يكثر تعالوا ندخل بنات وفكينا عوااس " عيسى المرزوق "
البنات : يله
ومشوا البنات
فارس : نواف قم ندخل وبلاها حركات الاثيوبيين
نواف : مااثيوبي غيرك ..
فارس مسكه من كتفه ودخلوا المجلس

**************
اعرفكم بعائلة ابو فاارس
ابو فارس : 50 سنة حنون متفهم طيب .. يحب الخير عكس اخوانه الباقيين ..
ام فارس : 46 سنة مسالمة هي المرة الثانية ومو ام فارس لان ام فارس ماتت وعمره سنة واتزوجها وعندها اولااادها اغلى ما تملك تحبهم وتموت فيهم وماتفرق بينهم ابدددا ..."
فارس : 27 سنة خلص ادارة اعمال وماسك شغل ابوه بالشركة شخصيته طيب وحنون على اخوانه لكن مرررررره عصبي وكلمته كلمة م تنعاد مرتين ..
سندس :24 سنة تدرس مختبرات والحين هي بأخر سنة .. طيوبة رجة حلوة وملامحها هادئة وجذابة بنفس الوقت ... "
نواف : 22 سنة .. اخر سنة زراعة ..يهتم بشكله فوق ماالله معطيه وسامة .. يحب المقالب ولا نوى عل شي بيسويه يعني بيسويه ..

***************


لا تطلب مني مسامحتك .. فلقد طلبت منك قبل ذلك ان لا تتركني .. وتركتني .. فكيف يجب علي مسامحتك ..!؟ "بقلمـــــــــي ,,,
"
: الاء .. وش اخبار رسوماتك
الاء: تمام .. الحين انا ببالي فكرة . قولي بس ي رب تنجح
رند : ي رب .. الله يوفقك .. وش هي
الاء : سبراايز
رند : لاااااا .. ترى الفضول ذبحني .. بليييز تكلمي ..
الاء ضحكت : ومنو يقدر لرند .. سمعين انا كلمت ابوي .. بفتح معرض لرسوماتي ...
رند شهقت بفرح وحضنتها : بالله علييييييييييييييك قولي والله .. حببي انتي مبروووك ومتى ... بالسعودية او بالخارج؟؟

الاء بفرحة : الله يبارك فيك ي عمري .. والله مدري ابوي قال بيشوف وبيسال وبيتفاهم مع معاريف يجهزون لي بس اعتقد بالخارج ..
رند : مع منو بتروحي اذا بالخارج ؟!
الاء وهي تشابك يداتها وبابتسامة : والله م دري اعتقد مع ابوي .. هو قال يبي يكون مسؤول على كل شي .. مايبي يتركني ..
رند : حماااااااااس وربي حماس ي حبي .. اخيررا الاء حلمك تحقق
الاء حضنت رند وابتسمت : ايه اخيرا ي رند اخيرا الحمدلله ي رب
" فعلا .. اجمل شعور هو ذاك الشعور الذي تشعر فيها انك على وشك انجاز حلمك .. على وشك النجاح .. على وشك ان تتغلب على جميع العوائق لتصعد الى " حلمــــــــــــــــــك " ...

***************
" قصـــة حـــبنـــا انتـــســــــت وأصــبــحــت كـــــــان يا ماكــــــان "بقلمــ،،،،،،،،،،،ـــي ,,,

على الرغم من ضجيج الشوارع .. ومن اضوائها الصارخة ..ومن شوارعها المزدحمة والممتلئة بالاشخاص .. هناك في منطقة بعيدة وتحديدا في شارع اغلب سكانه من الطبقة المتوسطة .. وفي شارع يغلب عليه التواضع والهدوء .. وبعمارة من عماير ذلك الشارع وفي الطابق الثالث الذي يعج بالفرحة
: هياااااااااام هيامووو حبيبيتي الف الف مبرووووك انقبلتي بالجامعة
مها تطلع من غرفتها وبضحك وصراخ عم ارجاء البيت : قولي والله يمه .. وراحت لحضن امها
يوسف يطلع من غرفته : هيااااااامو مبررررروك ي حبيبة اخوك .. مبروك ي دكتورتنا ..
هيام فرحت بكلمة دكتورتنا وراحت تركض لاخوها : حبيبي انت الله يبارك فيكم كلكـــــــم ...
ام هيام بفرحة : حبيبتي .. تستاهليين كل خير
يوسف : وبمناسبة قبولك لك علي حفلة ماصارت ولا بتستوي ..
هيام اببتسمت بفرحة
ام هيام : تعالوا حبايبي نقعد على ما يجي ابوكم وياسر .. ونبشرهم
ابو ياسر يدخل للصالة : سلام .. كاني سمعت اسمي ..
هيام بفرحة تروح لابوها : يبة .. قبلوني بالجامعة
ابو ياسر بفرحة : ... مبرووووك
ياسر بفرحة : مبروك وانا اخووك
هيام فرحت ودمعت عيونها ومسحت دموعها ..
ابو ياسر : بمناسبة اللمة الحلوة والخبر الحلو .. قومون يله معزومين عشاء ..
اكتفوا بابتسامة وفرحوا من قلب على خبر اختهم وخصوصا ان مستواهم المادي مايخليهم يقدرون يدخلون تخصصاتم اللي يبوها .. لكن هيام اجتهدت وسوت المستحيل عشان تدخل حلمها " الطـــــــــــــــــب "

****************
" لقد حاولــــــت .. حاولـــــــــــت ان انهــــــــــــض .. أصعـــد شيئا فشيئـــــــــــــــاً .. لكننـــــــي كل مرة احاول فيهـــــا النهوض اسقط على الارض .. لقد سئمــــــت المحاولـــــــــــة .. هل علي ان استســـــــــلم واسقط على الارض !؟ فلقد يئســــــــــت حقــــــــــاً .."بقلمـــــــــــــــــــــي

في برلين ..
وفي غرفة تدل على الفرحة .. على السعادة بالوانها فتدرجات الاحمر ولاصفر والبرتقالي ومع لمسة الفسفوري تعكس على الغرفة رونقا جميلا والاجمل تلك الرسومات المعلقة على جدران الغرفة والرسومات التي لم تجف ومصفوفة جانبا رسوماته التي خسر عليها كل ما يملك حلمه الذي حارب لأجله.. وعلب الالوان وفرشاتها .. كل تلك الاشياء تدل على البهجة .."لكن" وعلى ذاك المقعد نجد من هو مكتئب حزين على الرغم من تفاؤل المكان وجماله
ناصر بحزن توجة للفرشاة واخذها وجاء يبي يرسم ماقدر
ناصر قام بحزن رمى الفرشاة على اللوحة اللي امامه لدرجة ان اللوحة من الالوان الازرق والبنفسجي طغى عليها اللون الاسود اللي خرب اللوحة وبدا ينزل ويقطر على الارض
ناصر بصراخ : ااااااااااااااااااااااااااااااااااااه
وطاح على طوله وجثى على ركبتيه يبكي بألـــــــــــــم
" صعبة دمعة الرجــــــــــــــــــــــــل" ..!

*************

احفظها جيدا: لم يرد الله يدا امتدت اليه .. بقلمــــــــــــي
بـعــــــــد اسبــــوعـــيـــــــــــــــــــــــن
الاء قاعدة عل الكنب تطالع فيلم
محمد ينزل من الدرج : الاء الاء سريع غيرين القناة على 23
الاء : لا والله م تشوفني اتابع
محمد يقرب : الاااء اففتحين وبس ..
الاء : لا لا يعنيي لاا ....
محمد مد يده يبي ياخذ الريموت من يدها وهي سحبت يدها وصاروا يتضاربون محمد بحركة قوية شد يدها وعطفها على الخلف وهي صرخت
ابو محمد وهو نازل الدرج : محمد اترك يد اختك
محمد ويشد عليها : لاا .. بعلمهاا الادب
الاء تبكي : يبه يبه
ابو محمد قرب وصرخ : اقول لك اتررررررررك م تسمع انت ؟
محمد ترك يد اخته
الاء مسكت يدها وتفرك على مكان الالم وعيونها تدمع : جعلك الكسر ي رب ..
ابو محمد : شلون تمد يدك انتت
محمد :بنتك م تسمع الكلام ابيها تقلب القناة م رضيت
ابو محمد : وتمد يدك .. هاااااا
محمد بوقاحة : اي اعلمها الادب
ابو محمد صرخ : انقلع لا بارك الله فيك اطلع من بيتي .. طول عمرك عنيد وراسك يابس
الاء م تتكلم تطالعهم وهي ساكتة
محمد مشى بكل هدوء طلع من البيت ...

******************
ضمني بكل قوة .. بكل شوق .. فاني اهيم عل حضن يلمني اليك ويرحل بي اليك والى عالمك " بقلمـــــــــــــــــي

ببيت ابو راكان وبالطابق الاعلى باحدى الغرف
جنى لابسة مثل العباية لكن لين الركبة ولونه زهري على حجاب زهري ومورد بابيض وجينز ابيض وعل بياضضها وحمار خدوها طلعت اية بالجمال ..
جنى تكنس الارض بكل اتقان وداخلة بجوها صح صعب كان عليها تتأقلم لكن خلاص ايقنت ان مافي مفر من هالبيت او السجن وانها بتظل هني لين تموت فخضعت بالامر الواقع حست بالحر تذكر ت ان راكان يرجع اخر الليل وان الكل طلع م عدا رند النايمة بغرفتها فشالت طرحتها وم ركزت عالانظار اللي من وراها واقفة تناظرها باستغراب ..
جنى التفتت عشان تصلح المكنسة و بحركة سريعة وهي تبعد الخصلات عن وجهها انصدمت باللي تشوفه امامها شخص غريب ما عمرها شافته ولا من اهل البيت ..."

انتهـــــ البــ الثاني ــــــــــــارت ـــــــى...


: FoOFo Queen

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 13-08-2019, 10:57 PM
صورة FoFo Queen الرمزية
FoFo Queen FoFo Queen متصل الآن
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : غرفة الأسرار


انتظروني الثلاثاء القادم ببارت جدييييد .. واتمنى منكم ردود والمتابعين من وراء الستارة اتمنى يشاركوني ردودهم وتوقعاتهم

دمتم بود : FoOFo Quee


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) اليوم, 12:15 AM
صورة FoFo Queen الرمزية
FoFo Queen FoFo Queen متصل الآن
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : غرفة الأسرار


سلام... ان شاء الله بنزلكم اليوم الجزء الاول من البارت الثالث على الساعة 1ونص..

دمتم

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) اليوم, 12:51 AM
صورة FoFo Queen الرمزية
FoFo Queen FoFo Queen متصل الآن
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: روايتي الثانية : غرفة الأسرار


ثواني وينزل الباااارت .. ابي ردود وعلى حسب الردود بزود ايام نزول البارت يعني ردود كثيرة مو تتابعون بس بنزل يومين باالاسبوع ..

الرد باقتباس
إضافة رد

روايتي الثانية : غرفة الأسرار

الوسوم
:foofo , للكاتبة , الأســرار , الثانية , روايتي , queen , غرفــة
أدوات الموضوع
طريقة العرض
مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
روايتي الثانية :قيصر الحرب لهفةةة الشوووق روايات - طويلة 72 اليوم 12:04 AM
روايتي الثانية: والقصايد لو تعبر عن حبك شابت آبيات الغزل و إنعدم وزن القصيد Saiirah روايات - طويلة 153 15-07-2019 02:31 PM
روايتي الثانية : إنتقام رجل فتاة المطر*_* روايات - طويلة 0 14-11-2018 12:43 PM
روايتي الثانية: لم يتبقى من حبك سوى خذلان رسم بألم Ma_ral روايات - طويلة 21 04-06-2018 03:13 PM
روايتي الثانية : وين أيامك وجودك يعنيني روايات - طويلة 61 27-10-2015 08:35 PM

الساعة الآن +3: 12:45 PM.
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1