غرام
اكتب بريدك ثم اضغط على اشتراك ليصلك جديد غرام
بحث مخصص من محرك البحث العالمي قوقل للبحث في غرام
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 1
قديم(ـة) 26-08-2019, 05:10 AM
صورة شموخ جنوبية الرمزية
شموخ جنوبية شموخ جنوبية غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي الا تتقين الله في قتل عاشق/بقلمي


.


وها انا اليوم اخطي مولودتي الخامسه وكلي امل انها تنجح زي اللي قبلها مولودتي تختلف عن رواياتي اللي قبل هذي الرواية تتلكم عن ثأر وعنصريه جدا مؤذيه

الكاتبه : شموخ جنوبية





(( البــــــارت الأول ))







لماذا يقتلونني
ارحميني ايتها
الارض ايتها
السماء لماذا تلاحقني
عيونهم وحدي
لماذا وحدي لا انام
افتحوا أبواب ساحة
الإعدام لقد حكم علي
ايتها الارض
الان
والان
سنبدأ التصفيق



////ألا تتقين الله في قتل عاشق////


ثرثره حب
ستعرف لاحقآ انه لايهمه الثأر
ثرثره وجع
غادرت حياته كما دخلتها واعلن جنونه للكل ولكن لاتدري ابدا حجم خسارته
ثرثره امل
الحب اعلن عن نفسه له اما الانبهاراو الانخطاف
ثرثره جنون
تضعك بين خيار ان تكون رجلآ او مجنوناً او سارق ف كل الحالتين لك انت ايها الاحمق


الجمتها الصدمه صارت تاخذ نفس بصعوبه من كلمات ابوها التفتت لأخواتها برعب نطقت برجفه : ويش تقول يبه كيف زوجي ومتى صار يبه الله يخليك لا ترميني زي مارميت فاطمه يبه يبه لاااااااااااا التفتت لخواتها بغصه تبي احد يقول شي صدووو للجهه الثانيه لا لهم حول ولاقوه زفرة زفرره عميقه داخلها وهي تشد خطواتها مع ابوها يبــــه الله يخليك يبه اسمعني يبه تكفى رد علي يبه لا ترميني لناس مايخافو الله يبـــــــــــه كانت تناظر لخواتها وهي تصرخ تبي احد يسمع منها يقولو شي لكن لامجيب أي عنصريه يحملها هذا الاب لهم أي قوانين هذي اللي تصير أي قرار احمق هذا تود منا تزويجنا وحده ورا ثانيه هذولا كيف عايشين التفتت لبيتها وكأنها النظره الاخيره وكل زاوية تحمل كل فرحه وكل ماساه لها هالبيت اللي احتواها تبللت دموعها واطلقت تنهيدها مع صرخه : يبــــــــه

ابو فاطمه صامت ولا كلمه نطق ولاهو قادر ينطق صار يسحبها بهدوء وسط صراخ خواتها ويش يقول ويش يفهمهم ماراح يفهمون وهو اللي يسويه غلط بس لازم يسوي كذا ولا ضاعو بالحلال هذا نصيبهم ويرضو فيه فاطمه كسرها والحين الماس الماس اخر العنقود واقرب لقلبي وكتكوتة البيت راح يكسرها وراح يضيعها بس حسيبك الله ياعايده زي ماضيعتي بناتي قادر الله ياخذ حقي منك

كانت واقفه تناظر لأختها الصغيره واصغرهم اللي بتروح ضحيه إنتقام وثار قديم غمضت عيونها وماضيها ينعاد في اختها صرخت اختها الوسطه : المــــــــــــــــاسه


فاطمه العمر : 30 سنه
نوير العمر: 25سنه
مضاوي العمر: 23سنه
الماسه العمر: 20 سنه ودلعها الماس

ابو فاطمه الله مارزقه الا البنات وكل بنت لها قصه وراح نغوص مع كل بطله من ابطال روايتي هالمرة ثار مر عليه سنين ولين اليوم يتجدد بكل بنت من بنات ابو فاطمه ثار وراح ضحيته بناته

نرجع قبل شهرررر

مضاوي بضحكه : بمووووت خلاص ههههههههههههه

نوير برعب ورجفه : الله يخليكم يابنات خلاص خلونا نرجع ويش لي طاوعتكم يالخبلات ليتني جالسه عند فاطمه بدال هل الرجفه اللي تسري بجسمي

الماس بدون مبالاه : ويش بيصير كلها ضربه ضربتين وبتقومي بعدها تكبسي وتنسي خخخخخخخ

مضاوي بهبال: ههههههههههههه أي قسم

نوير بقهر: اخ ا خ ليتني ماطاوعتكم
دخلو البنات البقاله ونوير تحاول تستعجلهم وهما على مهلهم ولاكنو وراهم احد
التفت نوير اللي دخل البقااله قربت من خواتها برعب : بنات طلعنا به رجال

الماس بهدوء : وخير قامت الدنيا
مضاوي بضحكه : راح يخطفها هههههه

نوير بقهر : ههه ماضحك اقول لكم رجال
مضاوي : جت نفسيه تبعك واذا رجال بيقتلنا امشي يالله

نوير برعب: لا لا ياتسلبه لو شافنه ابوي راح يقتلنا امشو يالله

الماس رفعت عيونها لخواتها وهي تمشي معهم لما وصلو للمحاسب واردفت وهي ترمي الاغراض على اغراض الرجال : لو سمحت حاسب نبي نمشي

رفع عيونه لها وهو يناظر فيها بقرف واستغراب من وقاحتها هو واقف اردف بهدوء : تصبري لم نخلص

الماس وهي ما التفتت له اردفت للعامل : اخلص
العامل صار يناظر فيهم برعب ان حاسب لها بينضرب وان حاسب له راح ينضرب بكل الحالتين ماكلها ماكلها
صار يناظر فيها برود هل يوقف لعانه لها وهو عارف انها بنت ألد اعدائه اردف بخفوت مرعب : حاسب لها

نوير صارت تهز بخوف مضاوي ماتخاف بس مع الموقف هذا انرعبت تعرف اختها وتهورها وعنادها

سحبت الماس الكيسه بس استوقفها صوته الهادي

تذكري هالاسم بـــــــــــــاهي
وشد خطواته تاركها تغوص بافكارها

الماس وهي تقلده بطريقه مضحكه : باهي مالت عليك انت واسمك


نرجع لحادثنــــــــــــا

رفعت عيونها من على الحجاب ودموعها تنساب على خدها كانت تشوف رجال عند الباب
لم اكن ادرك ان راح يصير فيني ماصار في اختي
انا الان اغرق واغرق وعاجزه عن الحركه
وين بكون في أي مكان واي زمان اين ساعيش
لا
لا ساعيش زي اختي
منبوذه
مرميه
وراح يكون لها من الاسم
نصيب مطلقه والا
متى هذا الثأر
صارت تتامل اللي حولينها ببطء
واخذت تهرب بنظراتها ولكن شد ابوها ايدها
ماتخافه وتهابه الان هو رماها له
صرخت بجنون لأبوها ولناس اللي التفتو لها وكلن حامل سلاحه حست برعب من اللي حولينها اردفت بخفوت يمكن تلين قلب ابوها: يبه يبه الله يخليك يبه خاف الله فينا فاطمه ورميتها لهذولا الناس ورجعت لاهي متزوجه ولاهي مطلقه مرميه اختي يبه يبه لامجيـــــــب غير الصمـــــت اللي قتلهم من سنين هذا ابوهم حبست انفاسها وهي عارفه انحكم عليها خلاص فاطمه ومن ثم نوير ومن ثم مضاوي اللي ابوها يرجع الناس عشان الثارمن هذي العايله أي سلطه لديهم وكل ماكبرت منهم وحده منهم حكمو عليها بالاعدام والزواج الغصيبه بس ليه انا انا اصغرهم وقفت بعد ماوقف ابوها وهي تناظر فيهم ودموعها نزلت برعب صارت تمسح برجفه رفعت عيونها الا الرجال واقف بوجها جسمها تصلب للحظه صارت تحرك وجهها ماتبي تناظر فيه حاولت تبعد نظراتها بس الوجه هذا مو غريب عليها وين شفته وين ماتدري مين ناظره فيه اردفت بدون وعي : مين انت

اردف بخفوت مرعب : بــــــــــــــاهي

تراجعت الماس بصدمه ورعب وهي تحاول تتذكر هالاسم أي أي كيف تنساه معقوله هوووو تذكرت هذاك اليوم اللي انضربت فيه من ابوها ضرب ماعمرها انضربت فيه اردفت بهدوء قد طغي عليها : زوجي

باهي ابتسم بمكر : صقره زوجتي

تراجعت وهي توزن حجابها وتبلع ريقها بجنون نزلت عيونها بتجاه السلاح وهي تحس ايدها انخلعت من قبضته والان عليها تحزم امرها هذا الرجل ماكر خبيث قد هدد واعلن عن اسمه قبل يعني كان عارف من هي او بنت من وابوها رماها له لاول مره شعرت بان كرامتها انسابت من رمي ابوها لهم بهذي طريقه اهي انسابت كرامتهم من يوم رما ابوها فاطمه حست بقهر على حالهم
كانت تزداد عصبيه من وضعها ومن ابوها اللي حطهم بهذا الموقف اهانه اهانه مايؤلمني الان رمي ابوي لي له وكاني قطعت اثاث الالم العميق هو الان يرجع مرتين فاطمه والماسه وسيظل الالم يزداد الى الابد واكتشفت الان ماعانته اختها وحدها لكن ماهي فاطمه هي المـــــــــــاس
قربت منه بجنون وتهور وخطفت السلاح اللي لافه على صدره ورفعت بوجهه صارت انفاسها تتسارع برعب وضيق

صرخ ابوها واللي معه
لحظه تهور
ولحظه الالم
ولحظه ياس
ولحظه قهر
هذا هو حال الماس ماحسبت حساب أي شي سوا تخلص ماساتها والالم الذي يعتصر قلبها
ابو فاطمه بجنون وهو عارف بنته بتروح فيها لو اطلقت الرصاص : المـــــــــاس يبـــــه اهدي يبــــه لاتتهوري يايبه

رفعت السلاح بعيونه وهي مثبته المسدس ناحيته والكل يناظر برعب من تهورها راح تقتله وبدل الثار بتصير كارثه لا لها اول ولا تالي بلعت ريقها من بين انفاسها السريعه وابتسمت بخوف مشتت واردفت بجنون: قلتها صقره وصقره ماتاخذ واحد رخمه هما ثار أي قوانين تلعبوها انتم أي عالم تعيشو فيه الرجال مات واخوي راح معه والحين جايين لنا حنا اختي ظلمتوها والحين انا بس انا ماني فاطمه يا
انا الماس والماس ماعندها قوانينك وخرافاتكم اللي تلعبوها على راس ابوي كل يوم وحده تروح ضحيه لعايله ::::


باهي
ظل يناظر فيها استند بيدنا لبعض عاجز عن التفكير او الحركه الصدمه الجمته يريد ان يستقيظ من سحرها وتهورها يموت ولا امرأه ترفع صوتها عليه وهذي تهدد كان له قوه ونضج قبالها صنعه لنفسه بذكائه لكنه لايبدو على ماهو عليه فالان عليه ان يعرف على نفسه وتعرف من هو الباهي حاول يحرك نفسه بس صوت الرصاص اطلقت شد على ايده بجنون صرخو الموجودين وهم خايفين باهي صار به شي

صرخ ابو فاطمه برعب : المـــــــــــــــــــــــاس
طلعو خواتها وصرخو يبونها تبعد المسدس لامجيب
صارت ترفع المسدس على الموجودين بجنون ودموعها تنزل برعب صرخت برجفه : لااحد يقرب لااحد يقرب راح اقتل اللي يوقف قبالي ولا راح ابعده لم يذلف هذا برا برا
يبه انا ماني فاطمه البي طلباتك على حسب حياتي ولاني نوير كل خطيب يجي ويسمع بثار ويهرب ولاني مضاوي سمع وطاعه والتفتت لباهي يبه انا الماسه يبه الماسه التفتت لابوها كانت تصرخ ببكي على ابوها وماحسبت حساب اللي جاها

باهي بغمضت عين ركض وضرب ايدها بقوه لم طاح المسدس صرخو خواتها على طيحتها بالارض بياس وقهر والالم صرخت بجنون وهو يسحبها ورجعت صرخاتها تردد وسط البيت كانو يسمعو لها خواتها وهم عارفين مصيرها راح يصير زي مصير اختها زواج ومن ثم عذاب وحرمان

الالم
وعذاب
وقهر
هالثلاث
كلمات
كفيله
لتعبير مشاعر البنات
بكت بنحيب وهي تشوفهم يطلعو فيها وسط صرخات خواتها والان على الماس تتلقى ماخذته اهي عليها الان تكون حضره منهم ومن
عايــــــــــده
مضاوي رمت نفسها على الفراش بنحيب هي اختها وصديقتها وتوم روحه وملحم اسرارها ابوها اليوم حدد مصيرها ومصيرنا بهل العايله لامفر لامفر من عايله ...


نوير : ناظرت اختها باسي قربت من مضاوي وهي عارفه مضاوي والماس علاقتهم غير خوات وصديقات حضنتها وبكت معها كيف تواسيها وهي تبي من يواسيها : مضاوي ياروحي لاتخافي على الماس راح ترجع وانتي تعرفي اختك وشخصيتها والله ماراح تترك احد ولا راح ترحمهم مضاوي هذي الماس مو فاطمه راح تجنننهم

مضاوي من بين دموعها وبقهر : ومتي راح ينتهي هذا الثار لم ينهينا كلنا انتي عارفه ويش اخذ منا اخذ امي واخوي واختي فاطمه واحد ورا واحد تدريجا لهذيك العايله حسيبهم الله الماس يانوير ضاعت زي ماضاعت فاطمه وراح نضيع كلنا بسبب ثار قديم كله عشان غلطت اخوي ودفعنا ثمنها حنا وابوي كله عشان مايضيع اخوي عشان ماينحكم عليه وحكمو على حياتنا رحنا ضحاياها احنا واخوي راح كمان مات خلاص اهل ثار ماتو ليه يعذبونا هما تنازلو عشان ابوي قال لهم سمع وطاعه فينا وربك لاياخذ حقنا فيهم يارب استودعك الماسه وقلب الماس وحياتها يارب كون بعون اختي



نروح المكان بعيد شوي

واقفه على البلكونه وحجابها مابعدتها من يوم مات ولدها نارررررر نارررر تاكل بقلبها انحرق قلبها على ولدها والان راح تحرقهم كلهم اول ابتدت بفاطمه والحين اصغرهم صبرك على ياابو فاطمه عيسى اللي كان بيوم فارس احلامها والان الد اعداها عيسى اللي كان خطيبها وحبيبها والان هو عدوو لها هو وبناته راح ادمرك راح اخذ كل قطعة من قلبك وحرق قلبك على بناتك ياعيسى قطع افكارها النور رفعت عيونها لسياره اللي وقفت وسط الحديقه ابتسمت على ولدها الباهي هذا اللي راح يطلع حقها منهم كلهم وحق اخوه اصغر عيالها وامكرهم بجبروته وغضبه هذا اللي راح يطلع ثار ولدها مو وافي وافي ولدها الكبير مااخذ حق اخوه طاح بغرام ببنت ابو فاطمه هه صار مجنون فاطمه كيف قدرت تعلق ولدي فيها قلت خلاص ولدي بياخذ حق اخوه بس طلع جبان ومجنون وقف ضدي عشانها بس مو على عايده ياوافي رميته بمصح عقلي عشان تعرف امك تسوي أي شي لم يرجع عقلك وفاطمه رميتها لابوها خليت لها الفضيحه بنات عيسى دماركم على ايدي ولا ماكون عايده


وافي العمر : 39 سنه
سامي العمر : 35 سنه
رامي : متوفي
طلال : 29 سنه
باهي 26 سنه بطلي


الماس باهي

واقفين كلن يناظر بثاني كانت تسريحه على جنبها وهو جالس على الكرسي يناظر بالارض منتظر امه تنهد وهو يوقف يناظر فيها بحجابها ماخلعت ابتسم وهو يفكر للبعيد ويش مسوي وكيف حاله له يومين ماكلمها رفع نظره لها بعد كلماتها خلاها لم تخلص كان يناظر بالغرفه

وقفت بجنون ودموعها تنزل رفعت ايدها تمسح بقايه دموعها اردفت بجنون : هذي تسميها رجوله تاخذ وحده ماتبيك ومغصوبه عليك

باهي رفع عيونه لها كانت صغيره صغيره مره عليه ابتسم بمكر واردف بصوت شرس : اممم احب اخذ شي غصب ما احب العطيه

الماس من بين دموعها ضحكت اردفت بجنون : أي قول سذا كان عطيتك خدامتنا

اطلق ضحكاته ونطق بهدوء وببتسامه مرسوم على محياه : مايحتاج وصلت الخدامه

تراجعت بصدمه وذهول وبجنون اخذت اللي بجنبها ماتدري أيش تسوي اصل ماكانت منتبها من القهر الي فيها رمته فيه


حرك باهي نفسه بضحكه على دخول امه التفت بهدوء وهو وهو يشد خطواته وانحنا يبوس راسها

الماس
دخول المراة الكبيره وقفت وطريقه دخولها ارعبتها والله لو اقول زي الساحرات تراجعت للخلف الماسه بهدوء وهي تناظر فيهم برعب ايقنت الان انها راح تموت


عايده بهدوء اردفت : وصلت ياباهي

باهي بهدوء : وصلت ياام وافي

عايده بخبث : ام باهي مش ام وافي والبنت هذي انت عارف وين مكانها ياولد بطني مابي اشوف خلقتها قبالي

الماس رفعت عيونها برعب لهم وين بيودونها هذولا شدت طرحتها على وجهاا اكثر وكانها بتخنق نفسها من الرعب اللي قبالها


قربت منها عايده وسحبت طرحتها بشراسه وسط صرخات الماس
ضحك باهي على طريقة امه والبنت ههههه


الماس تراجعت للخلف من هذي العجوز

عايده حست بخنجر وسط صدرها تشبه امها ماشفت غليلي فاطمه لانها ماتشبه امها بس هذي قبالي زوجه عيسى اللهم شعرها هذي قصير وقصير مره وامها شعرها طويل قبالي هي الحسناء فعلا من سم امك الحسناء واخذت قلب عيسى ااااااااااخ اااااااااااااخ العيون الخشم الجسم البياض رمت طرحتها بالارض وهي تطلع لبرا تاركتهم

حرك باهي ورا امه وهو مالتفت لها

بعد عشر دقايق


بالمجلس كلن يناظر الثاني تبيه هو يبدا وهو يبيها اهي تبدا

اردف بخفوت : يمه وافي امس كان بيهرب

عايده بهدوء نطقت : قلت راح يطلع قهري ببنت ابو فاطمه وطلع طايح بغرامها انتبه يالباهي مابي ينعاد قاطعها باهي بهدوء

يمه وافي لازم يطلع ولا راح يفضحنا

وقفت عايده ولاردت عليه تركته

رفع نظره لأمه ولاخذ منها لاحق ولاباطل رفع الجوال من بعد رنات وهو مخليه صامت اردف بخفوت : لاتهور لين الان الامور طيبه لاتهور هذاني حذرتك اسمع اسمع كل شي ماشي بلي ابيه تكفى لاتخرب اللي بنيته عكس حواجبه بقهر وهو يرجع ظهره على الكنبه واطلق تنهيده طويله وبخفوت : لاماخاف الله ماكان طاوعتك قطع حديثه بعصبيه : اقفل اقفل
وقف بقهر وهو يقفل الجوال بقهر مو راضي يسمع منه رفع نظره اللي واقف بنص المجلس تافف : خير اللهم اجعله خير ايش معك

طلال بضحكه : عريس معصب مايصير خخخخخ

باهي ببرود وهو يبي يطلع لبرا بس استوقفوا يد طلال

طلال بمكر : ليه ماقلت لي اضرب لك الخطوه الجنوبيه عريس مابه ضرب نار ولارقص ليه كذا

باهي ببرود ولاحرك له ساكن كان يناظر في طلال بهدوء

طلال بضحكه : ودي اقول شي يقرقع بقلبي ياخوك لازم اقوله لك راح اقول لا انت واخوك لاعبينها صح كل يوم تاخذوو من بنات ابو فاطمه هل هو ثار اووو لعب ببنات الناس أي أي بقولك اصبر ليه مستعجل اصبر انتبه لاتطيح بغرامها خخخخخخخخخخخخخخخخخخ دفه باهي وهو يترك اخوه الخبل على قولته طلال ناظر اخوه بحزن راح يضيع زي اخوه أي ثار هذا باي عصر حنا الله يهدي امي وبس تنهد من ضحيه الجديده


لاني رفضت الدروب القصيرة
وأعلنت رغم الجميع التحدي
واني سأمضي لأعماق بحر
بدون قرار لعلني يومآ
أحطم
أحرر
أعود
لأني صرخت أريد الحياة
لأني وقفت امام ابي اريد
الفرار اريد الحياة اريد الهروب
ولكنني رغم كل إغترابي
سأبقي على مهرة من عذابي
وأزرع في العمر ضوء الشباب
وعند بدايه مل إحتراق أموت انا
ويظل الحــــــــــــريق


بيت ابو فاطمه

مضاوي كانت تطبخ وساهيه مع اختها مافي خبر من امس عن اختها ويش صار فيها تنهدت وهي تلتفت لفاطمه بهدوء : فاطمه تتوقعي الماس بخير

فاطمه بهدوء : بخير بخير اذا ماكانت عند عجوز القايله بس اذا هي موجوده عندها فالماسه ماهي بخير الله يبعدها عنهم واذا يخاف الله فراح يعتقد اختك وصمتت وهي عارفه باهي مو وافي وافي غير وافي قالها باهي سمع وطاعه لأمه ليتها اخذت سامي مو باهي الكل يعرف جبروته وقوته على الكل

دخلت نوير بهدوء : ابوي ماجاء رفعت نظرها لخواتها وحده جالسه على طاوله تقطع طماطم والثانيه تحرك اللي بيدها

ردت مضاوي بقهر : لاااااااا

نوير بحزن : تتوقعو ويش صار مع الماس خايفه عليها صمتو خواتها وهم عارفين هذيك العايله ويش هي



صوت آخر
رفض آخر
ثار آخر
وانا أراقب هذا الصوت
الرفض الرفض معدلة مبادكم وعنصريتكم ايها المتخلفون

بيت عايده


وقفت وهي تشد خطواتها وعبايتها عليها وتناظر فيهم وكانها راح ياخذوها للقصاص هما يخططو وهي تنفذ طلباتهم نزلت من على الدرج وهي تناظر للفله وتناظر للزاويه وقطعت الاثاث اللي كل وحده اغلا من ثانيه عكست حواجبها معقوله اختها كانت عايشه هنا رفعت عيونها اللي سحب ايدها بهدوء صارت تحرك لبرا الفله وتطلع للحوش وتشوف امه اللي واقفه لهم وركبت قدام وهي فتح الباب لها لورا ركبت وهي تناظر فيهم وتنتظر حكمها طلعو من الفله وهي تلتفت وين بيروحو فيه

وين بنروح قالت كلمتها وماجاء رد لها صمتت وهي ماهي قادره عاد تتكلم من الرعب اللي بقلبها
مـــــــــرت نص ساعه وهي تناظر لطريق ودمعها انسابت على خدها كم من الوقت راح تاخذ
سنه
سنتين
ثلاث سنوات
او عشر سنوات
كم بتاخذ من سنين
كم بتاخذ وجع
كم بتاخذ من الظلم
والحرمان والاسي
على حياتها وعلى
طموحها اهذا ماحقق
ابوها رمي بنات
اهذا اللي كانت تنتظره
زواج
ومن ثم
ثار ومن
ثم طلاق
تنهدت وهي تتقن انها راح تموت قهر

بعد ســــــــاعه

بالمزرعــــــــه

كان يناظر باامه واخوه بقهر باهي
الرجال
باهي
اللي الكل
يضرب حساب له
باهي اذا دخل بين الناس
الكل يوقف احترام له
على اخلاقه ونخوة
على كرمه وعلى اخلاقه
والان هو ينفذ مخططات امي
باهي باهي اللي فرض احترامه للكل
ومن ضمنهم حنا يااخوانا الكبار
قرب منهم وهو يناظر بعين اخوه
اللي حرك عيونه للجهه الثانيه رفع نظره لأمه واردف بقهر
على هالبنت اللي واضح انها صغيره من هيأتها

ضحيه جديده يمـــــه ضحيه جديده ياايمه خافو الله في بناته ويش ذنبهم يايمه كما تدين تدان

عايده بهدوء تناظر لولدها سامي اردفت برعب : باهي خذ زوجتك وادخل الغرفه وبعدين هذي حليلة

سامي بغضب وقهر : حليلته يايمه وانتي تظلمي بنت الناس كفايه يمه كفايه راح اخوي والحين بتجيبي الثاني


الماس كانت تناظر لهل الشاب وكلمات اللي ينطقها على امه ماحست الا ايد تسحبها بقوه حست ظلوعها تكسرت اردفت بحقد : جعل ايدينك الكسر سحبها بقوه باهي لم طاحت بالارض جت الغبره بوجهه حست بقهر من الذل رفعت عيونها له وهو كان مبتسم على جنب ولا كلف على نفسه يساعدها بس ابتسامه مرسومه على شفايفه وقفت وهي تشد خطواته بسرعه ماتبي يمسك ايدها وقفت وهي تناظر للغرف الي بجنب بعض بس مسافه شوي بينهم التفتت للاسطبل تبع الخيول رجعت التفتت له باستغراب واردفت برعب : راح اسكن هنا


باهي بهدوء اردف: أي

الماس رفعت عيونها للمزرعه الغريبه كبيره كبيره واجد ومابها الا سته غرف وكلها غريبه وبنيتها غريبه كانت بجنب بعض ودرج خمس درجات وتطلعي للغرف تنهدت وغطت على وجهها وانفجرت تبكي بنحيب

بما أخذت بما لم تآخذ
بما تركت لي من عمر
لأخذه بما وهبت ولما
نهبت بما نسيت ولما
لم انس بما نسيت ولما
اعطيتك ولم تابه لما
قتلني لما قتلتني ,,


بيت ابو عامر

عامر بقهر : يايبا انا ابي نوير يايبا وبنت عمي وانا اولى فيها من الغريب وكمان بنت اخوك

ابو عامر بهدوء : وعلى بالك انا مابي بنت اخوي بس البنت لولد فلاح يايبا هذا ثار قديم واخوي حدد مصير البنات مع عيال فلاح وانت عارف بثار

وقف بغضب عامر وقهر على حاله : بنت عمي وانا اولى فيها ومااحد ياخذها أي ثار أي خرابيط هذولا كيف عايشين اهل ثار ماتو وهما عادهم يعيدو بكل بنات عمي فاطمه والماس والحين نوير والله نوير مااحد ياخذها وعجوز النار اللي لعبت ببنات عمي مافي محاكم توقف هالمهزله

ابوعامر : في محاكم بس ماراح يروح فيها الا اخوي لانو عطاهم كلمه

مهره بقهر : الله يحاسبها لو تشوف كيف فاطمه وخواتها قلبي عورني وانا اشوف بنات عمي مكسورين والله لو تشوف البنات يايبا كيف تشفق على حالهم فاطمه والحين الماس ومضاوي نوير بنات

صرخ عامر بغضب : نوير حقي انا والله مااحد ياخذها غيري هذاني قلت لكم ولو اوقف بوجهه عجوز نار
\
مهره ناظرت اخوها وهي عارفه لو يتكلم من اليوم لبكره ما معه خراج البنات لعيال فلاح
ابو عامر ام عامر عامر مهره مالهم دور رأيسي


بالمزرعه

ضغط على نفسه سامي بقهر وهو يسمع صراخها زي ماسمع صراخ اختها لها ساعتين تصرخ حسبي الله عليك ياباهي فجأه جت سفرتك التبن وخليتها هنا تنهد حرك رجوله لجهت الباب وهو ينطق بهدوء : اسمعي يابنت الناس لو تصرخي من اليوم لبكره مارااح تطلعي اللي قبلك صار فيهم كذا ومافي مخرج لك هذولا الناس مافي قلوبهم رحمه ولاتفكري راح اساعدك لانو انا زيك لا لي حول ولاقوه العذر ياوخيتي وسحب نفسه وهو يسب في باهي اللي مايدري وين سافر قال له مسافر


سامي عايش كل وقته بالمزرعه عند خيوله نادر يجي البيت مايحب مخططات امه واخوه


بعد يوميــــــــــــن

هو لايعرف للحب مذهبآ
خارجآ التطرف حدود الأساطير

صرخت بجنون : افتحوووووووو خلاص بمووووووت صارت تضرب الباب وتبكي صمتت فجأه خاب املها من طلوعها من هذي الغرفه فهي لم تدري أي كلمه تعبر اوتصف عن نفسها معقوله مافي قلوبهم رحمه معقوله اختي عاشت اللي راح اعيشه يومين كفيله لتنتهي طاقتي معقوله الان اشبعو جشعهم بثار كم عليها تتمسك لاتنهار او يغمي عليها قاومت دمعتها لكنها الان تود وان تبكي والان تترقب حيرتها متي راح تطلع او يجي احد لها معقوله راح تنتظر اكثر يومين يرمو الاكل ويطلعو وقفت بجنون وهي تلتفت للغرفه اللي يشوف الغرفه من برا تقول مابه شي تدخلها تقول غرفه ابن مليونير حست بحقد وكرهه لهذولا الناس سحبت كرسي التسريحه وصارت تضرب الباب بجنون وصراخ صرخت بجنوووون كانت تمسح من على وجههه الدموع صارت تضرب بقوه وقفت وتراجعت للخلف من دفت الباب وقفت برعب من الرجال اللي دخل الغرفه بهدوء وهو يناظر فيها شكله اسمروجسمه مرعب هذا اللي يدور ببال الماسه او من كرهه له شافت كذا تراجعت مرة ثاني واردفت بحقد: الى متى بتحبسوني




باهي بهدوء ببتسامه على جنب ورفع حاجبه فتح الباب لها واردف : اطلعي


الماس باستغراب من كلمة حست بها خبث بس هذا مايمنع تجرب : سحبت عبايتها وطرحتها ولبستها وطلعت بسرعه ركضت بجنون صارت تطيح وتوقف تبي تطلع من المزرعه هذي

ابتسم باهي بانتصار شافها تركض بعد ماخذت حجابها تحركت رجوله ببطئ وهو يشد خطواته وراها يبي يشوف ايش يصير معها وقف بنص الدرج ابتسم بعد وقفتها صارت تتلفت



الماس

ركضت لم وصلت عند سياره وقفت التفت له اردفت وتنفسها سريع : بتوصلني انت

باهي حرك راسه بطريقه مستفزه : لا وصلي نفسك
يعينه فضوله وترقبه يود يدخل عقلها ويشوف ايش تفكر فيه
مستمتع بوجودها وكل الوقت يخالده علامه تعجب منها فعلامه اعجابها اصبح فيه متعه له ماعاد الامر مزعج له اهو حقآ مستمتع بوجودها هيأتها طريقتها وتهديدها له مضحكه جدآ جدآ

الماس بصدمه وبقهر : ماعرف اسوق

باهي وهو يجلس على الدرج وببتسامه هاديه غليظه اشعلت الماس : عادي رجعي نفسك مشي رياضه

الماس
انا امرأة واقفة في حلبة ملاكمه مع هذا الرجل
ومستحيل استسلم ومستحيل انوله اللي ببالك تبيها
سذا ابشر ماراح استسلم ومستحيل اخسر علي ان
افتح شجاعتي لنفسي وعليه اهو ان ينهزم ايعتقد ان
ماقدر ارجع بنفسي لا راح ارجع ركضت بجنون وهي
تاركته لازم تطلع لازم تطلع من هذي المزرعه مستحيل تجلس بهذا المكان ركضت ركضت وهي تاخذ نفس زفير شهيق صارت تركض لين ابعدت عنه التفتت وهي تناظر فيه من بعيد شدت خطواتهــــــا وهـــي ترررركض بجنوووون



الـــــــــــــى الملتقــــــــــــــــــــــى





ولا تحرموني من تعليقاتكم الجميلة ..








.


تعديل شموخ جنوبية; بتاريخ 26-08-2019 الساعة 05:31 AM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 2
قديم(ـة) 26-08-2019, 06:16 AM
كونسيلر كونسيلر غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ( ألا تَتّقِينَ الله في قَتْلِ عاشقٍ )


بدايه موفقه يارب ❤

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 3
قديم(ـة) 26-08-2019, 09:03 PM
نجلاء الريم نجلاء الريم غير متصل
©؛°¨غرامي جديد¨°؛©
 
الافتراضي رد: ( ألا تَتّقِينَ الله في قَتْلِ عاشقٍ )


فكرتها جديدة ومشوقة ننتظرك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 4
قديم(ـة) 27-08-2019, 11:56 AM
صورة بنت آل تميم الرمزية
بنت آل تميم بنت آل تميم غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: الا تتقين الله في قتل عاشق/بقلمي


بدايه موفقة،، في انتظارك

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 5
قديم(ـة) 27-08-2019, 10:03 PM
ام محمدوديمه ام محمدوديمه غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: الا تتقين الله في قتل عاشق/بقلمي


سعدت بدعوتك 🤗


امم قصة ثأر غريبه

ولكن ليس غريبا ان تشعل فتيلة الثأر امرأه👸


كل الحكايه انتقام ممن احبت ...وليس حزنا على ابنها


لكن الماسه البطله ستنهي قوانين العجوز المتعجرفه

بكسر حدود باهي


الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 6
قديم(ـة) 29-08-2019, 11:22 PM
فيتامين سي فيتامين سي غير متصل
©؛°¨غرامي متألق ¨°؛©
 
الافتراضي رد: الا تتقين الله في قتل عاشق/بقلمي




السلام عليكم

مبروووك شموخ مولودتك الخامسه وإن شاء الله تصلي بها لصفوف المكتمله

بدايه تشد الإنتباه ومشجعه للمتابعه

عايده أعوذ بالله منها حقدها لسببين من أجل ولدها ولأن عيسى تزوج غيرها

الصراحه ماينلام يهج منها هالحقود

باهي الظاهر نسخه منها وعصاها اللي ماتعصاها والله يعين مياسه عليه

هو وأمه

مياسه قويه وماتستسلم بسهوله هل راح تقدر تخلص نفسها من الجحيم

اللي هي فيه وكيف

وافي وفاطمه ضحية عايده وصلت بهاقساوة القلب تدخل ولدها مستشفى المجانين

أبو الماس ظالم ومافي قلبه رحمه ضحى ببناته من أجل ولده

للآن الأحداث فيها غموض وما توضح لنا حكاية الثأر وكيف تم الإتفاق

ملاحظه صغيره ياليت تراجعي البارت قبل التنزيل حتى تتلافي الأخطاء

سواء كانت املائيه أو نحويه حتى يكتمل الجمال

منتظرين باقي الأحداث ومعرفة مصير مياسه




تعديل فيتامين سي; بتاريخ 29-08-2019 الساعة 11:46 PM.
الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 7
قديم(ـة) 30-08-2019, 06:44 AM
صورة شموخ جنوبية الرمزية
شموخ جنوبية شموخ جنوبية غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: الا تتقين الله في قتل عاشق/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها فيتامين سي مشاهدة المشاركة


السلام عليكم

مبروووك شموخ مولودتك الخامسه وإن شاء الله تصلي بها لصفوف المكتمله

بدايه تشد الإنتباه ومشجعه للمتابعه

عايده أعوذ بالله منها حقدها لسببين من أجل ولدها ولأن عيسى تزوج غيرها

الصراحه ماينلام يهج منها هالحقود

باهي الظاهر نسخه منها وعصاها اللي ماتعصاها والله يعين مياسه عليه

هو وأمه

مياسه قويه وماتستسلم بسهوله هل راح تقدر تخلص نفسها من الجحيم

اللي هي فيه وكيف

وافي وفاطمه ضحية عايده وصلت بهاقساوة القلب تدخل ولدها مستشفى المجانين

أبو الماس ظالم ومافي قلبه رحمه ضحى ببناته من أجل ولده

للآن الأحداث فيها غموض وما توضح لنا حكاية الثأر وكيف تم الإتفاق

ملاحظه صغيره ياليت تراجعي البارت قبل التنزيل حتى تتلافي الأخطاء

سواء كانت املائيه أو نحويه حتى يكتمل الجمال

منتظرين باقي الأحداث ومعرفة مصير مياسه

هلا وغلا اجمل من نور صفحتي
ان شاء الله والله ياوخيتي ان قبل لانزل البارت اعيد ثلاث مرات عشان الاخطاء ومرات الحماس يوديني بستين داهيه😂😂😂نورتي ياعيني

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 8
قديم(ـة) 30-08-2019, 06:47 AM
صورة شموخ جنوبية الرمزية
شموخ جنوبية شموخ جنوبية غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
الافتراضي رد: الا تتقين الله في قتل عاشق/بقلمي


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ام محمدوديمه مشاهدة المشاركة
سعدت بدعوتك 🤗


امم قصة ثأر غريبه

ولكن ليس غريبا ان تشعل فتيلة الثأر امرأه👸


كل الحكايه انتقام ممن احبت ...وليس حزنا على ابنها


لكن الماسه البطله ستنهي قوانين العجوز المتعجرفه

بكسر حدود باهي
ويمكن مو عشان حبها ويمكن عايده ٠٠٠٠٠٠😂😂😂احمسكم نورتي أم محمد فديتك ❤

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 9
قديم(ـة) 30-08-2019, 06:48 AM
صورة شموخ جنوبية الرمزية
شموخ جنوبية شموخ جنوبية غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
11302798202 رد: ( ألا تَتّقِينَ الله في قَتْلِ عاشقٍ )


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها كونسيلر مشاهدة المشاركة
بدايه موفقه يارب ❤
وياك يارب ارحبي نورتي صفحتي ياجميله

الرد باقتباس
  {[ وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ - إلهي لكـ الحمد والشكر نستغفركـ ياعفو ياغفور ]} 10
قديم(ـة) 30-08-2019, 06:49 AM
صورة شموخ جنوبية الرمزية
شموخ جنوبية شموخ جنوبية غير متصل
©؛°¨غرامي مشارك¨°؛©
 
11302798202 رد: ( ألا تَتّقِينَ الله في قَتْلِ عاشقٍ )


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها نجلاء الريم مشاهدة المشاركة
فكرتها جديدة ومشوقة ننتظرك
لاخلا ولاعدم على خير يارب

الرد باقتباس
موقع غرام موقع سعودي خليجي عربي يحترم كافة الطوائف والأديان ومختلف الجنسيات


youtube

SEO by vBSEO 3.6.1